لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 15-06-12, 01:10 PM   المشاركة رقم: 16
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
♪ مُخْمَلٍيةُ آلعَطّآءْ ♦


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 157123
المشاركات: 30,332
الجنس أنثى
معدل التقييم: ♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13523

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
♫ معزوفة حنين ♫ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ♫ معزوفة حنين ♫ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 


البـــــــــــــــارات الــــــــــرابع عــــشـــر

//

//

//

//



ببــــــــــــــــــــيت
فيصــــــــــــل ونــــــوره
فيصـــل:خلصي غسيلك وانزلي نتابع فلم
نوره وهي تشيل الغسيل:ان شالله
فيصل نزل لتحت
ونورهه دخلت لغرفه الغسيل وهي تنزل الملابس وتطلع ثياب فيصل
وتفتش بالجيوب
ولمست جيب شي ودخلت يدها وهي تحس انها ورقه طلعتها
وكانت صوره "شهالصوره
قلبت الصوره وكانت هنـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــا صدمتهاااااااااااااااااااااااااا انها تشوف صوره سديم
بجيب فيـــــصل
بلعت ريقها وهي تركز بالصوره تبي تتاكد من انها غلطانه
بس صوره سديم تعرفها
رمت الثوب بالارض
ونزلت لتحت وهي مصدومه
تبي احد يكذب الصوره اللي شافتها
دخلت الصاله ودموعها غصب عنها نزلت على خدها:فيــــصل
فيصل لف بسرعه:عيـــو... وسكت وهو يشوف دموعها
وناظر ليدها ناظر لصوره اللي بيدها
بلع ريقه ودق الخوف بقلبه وقف وهو يقرب منها:نوره
نوره ابعدت وهي ترفع الصوره:صوره سديم وش تسوي عندك
فيصل:انـــ...
نوره بصراخ وهي تحرك الصوره:قولي صوره صااحبتي وش تسوي عندك
فيصل:نوره لاتصرخين اهدي وخلينا نتفاهم
نوره وهي تبكي وتمسك راسها:يالله لايكون انا مخدوعه ومغفله فيك وبسديم
فيصل بسرعه:لا نوره لاتستعجلين خليني افهمك
نوره:خدعتوني خنتوني اغلي اثنين خانوني وانا المغفله اسولف لك عنها واسولف لها عنك وانتم خنتوني
فيصل:نوره ماخناك لاتفسرين الامور على كيفك عطيني فرصه افهمك
نوره وهي تقطع الصوره وترميها عليه:ماراح اسمع كذب اكثر من كذا كافي
فيصل سحبها من يدها وبعصبيه:سديم كانت زوجتي
نوره توسعت عيونها وهي تناظره:كانت زوجتك
فيصل وهو يفك يدها:اي كنا مملكين وكنا بنتزوج بس ماصار بيننا نصيب
نوره ابعدت عنه وهي مو مستوعبه وتفكر:ليه ماقلت لي من الاول
فيصل:افي اي سبب عشان اقولك اللي بيننا منتهي من زمان
نوره وهي تمسك راسها:اااااااااااااه شكثر كنت مخدوعه شكثر
فيصل:ماخدعناك احنا مابيننا شي
نوره:والصوره
فيصل بربكه:الصـو...
نوره وهي تقاطعه:ماله داعي اسمع كذبه جديده يكفي اللي سمعته
فيصل:نوره
نوره طلعت لفوق وماردت عليه
دخلت الغرفه وجلست على السرير ودموعها بدت تنزل وهي تفكر بسديم
وانها خدعتها
كل اللي خطر بالها كلام سديم لها انها تتوهم ان فيصل عنده شي مخبيه
ولاتفكر كثير تنهدت وهي تقول لنفسها"ماهقيتها منك ياسديم ماهقيتها


................


ببيــــت سعــــود
خلود طلعت من الحمام>>تكرمون
وهي لابسه الروب وجسمها يرجف وتبكي
سعود:اوووه علينا مامليت من التبكبك انتي
خلود جلست على الكرسي وهي تبكي:الله لايسامحك لا انت ولا ابوي
سعود:اششششش لو اسمع هالكلام منك مره ثانيه لسانك اقصه
خلود نزلت راسها ودموعها تنزل وهي متقززه منه وماتبي تناظره
سعود:عفيه على الشطوره
خلود رفعت راسها بسرعه وهي تخزه
سعود:اموت على النظرات الشرسه وقام وقرب منها
خلود رجعت على وراء
سعود سحبها وهو يبي يبوسها
خلود وهي تدفه:وخر عني يكفي خذيت اللي تبي مابيك وخر
سعود نزل يدينها وباس خدها بالقوه وهو يدفه:لبغيت شي وقلتي لا راح استخدم معاك اسلوب العنف
خلود وهي تمسح خدها:حسبي الله ونعم الوكيل
سعود وهو يرسل له بوسه بالهواء:انا طالع ابي لارجعت احصل عشاء
خلود بسرعه:انـــا ابي جوالي
سعود ضحك وهو يناظرها:وش تبين فيه
خلود:وش دخلك جوالي وابيه
سعود:عشان هالكلام لاتحلمين فيه
خلود:مو من حقك تاخذ جوالي
سعود وهو يرجع يدخل الغرفه:شقلتي مو من حقي
خلود بخوف:قلت من حقك
سعود ابتسم على جنب وهو يعطيها قفاه:يالله مع السلامه
خلود حطت يدها على قلبها اللي يدق بخوف وفتحت الخزانه وهي تلاقي فيها ملابس سحبت لها فستان وجلست تلبس


...............



بالمــــــــستشــــفي
الدكتور:انت زوجها
رابح بسرعه:اي انا زوجها
الدكتور:للاسف مرتك اجهضت الطفل
رابح حس براحه:هي كيفها
الدكتور:جسمها ضعيف حيل والواضح انها ماكانت تاكل وتتعرض لضرب
رابح وهو بيتدارك الموقف:لا دكتور هالشي من الطيحه
الدكتور بعدم تصديق:لقامت راح نستجوبها
رابح:راح تسون محضر
الدكتور:اكيد البنت صغيره ومتعرضه لضرب والحين اجهضت جسمها مو متحمل شي ابدا
رابح بخوف:يادكتور ماله داعي محضر دامها هالحين بخير
الدكتور:اسف لازم محضر ماراح اخالف الشي اللي تمليه علي مهنتي
رابح:اقدر ادخل لها
الدكتور:اكيد بس هي ماراح تحس فيك
رابح:طيب
راح لغرفتها ودخل عندها
دخل وهو يناظرها وهي نايمه على السرير
قرب منها وهو يمسك يدها ويبتسم على صغر يدها وضعفها
يده كبيره بالنسبه ليدها باس يدها وهو يناظر لوجهها الطفولي والصغير ولملامحها البريئه الطفوليه
باس راسها وهو يمسح على شعرها:سامحيني ايمان ظلمتك سامحيني




..............



بكــــــــــــــــــــــــندا
عبدالله طلع من مركز الشرطه
وهو يركب سياره ويضرب على الدركسون بقوه :راح اقتلك والله لااقتلك
حرك سيارته وهو حاس بقهر انه طلع من البيت
ماهو عارف وين يروح
ظل يفر بسيارته ويفر ويفر
لين ماتعب ورجع بيته

امــــــــــــا حمد ورحيق
حمد يناظر رحيق وهي نايمه وهو مبسوط
رحيق فتحت عيونها وهي تناظر لطريق وناظرت بحمد وابتسمت:وين رايحين
حمد:راح نروح لفرنسا ومن هناك نطلع لسعوديه
رحيق وهي تمسك يدها اللي تالمها وتلف:انت تعرف اهلي
حمد وهو يهز راسه:لا يارحيق ماعرفهم انتي مالك اهل
رحيق:سمعتك تتكلم انت وفايز تكفي وديني لاهلي تكفي
حمد وهو يناظر الطريق:سمعتي غلط رحيق مالك اهل
رحيق ودموعها تنزل:بس انا سمعتكم
حمد:صدقيني سمعتي غلط انتي فايز ماخذك من ميتم
رحيق وهي تسكر عيونها:لا انا اذكر اني عشت مع ااهل وانا صغيره اذكر ان لي اخت اذكر
حمد:رحيق مستحيل تتذكرين شي وانتي صغيره عمرك كان 6 سنين
رحيق وهي تصد على الشباك:يعني انا تعلقت بامل مفقود
حمد وهو راحمها:للاسف ايه
رحيق:....
حمد وهو يمسك يدها:انا جنبك
رحيق وهي تسحب يدها:ليتك ماطلعتني ليتك خليته يموتني انا كنت ابي اهلي بس طلع مالي اهل وش لي بهالحياه وش لي فيها
حمد :لك انا
رحيق ناظرته بسرعه:انت
حمد بحب وصدق وهو يناظر الطريق ويناظرها:ايه انا
رحيق:.....
حمد:شفيك تناظريني متعرفين اني احبك
رحيق حست باحساس غريب ولفت عنه وهي تحاول ماتناظره
حمد انحرج من صمتها ماعرف وش يقول والا وش يسوي
اكتفي بانه يسكت مثثلها


...................


ببـــــــــــــيت ام ريان
مها قامت من النوم وطلعت لصاله
سمعت ريان وامها وهم يتكلمون
ام ريان:والله ياريان ماني عارف وش اسوي ولا وش اقول لاختك اقولها رجلك سافر وتركك
ريان:والله صعبه يمه وهي حامل
ام ريان:حيل ياريان انا خايفه عليها لعرفت
ريان:لاتعلمينها بشي الحين ولهيها لاتكلم خالتها
ام ريان:الى متى
ريان:الين اعرف وين سافر وليه
ام ريان:ان شالله يمه
مها دخلت وهي تناظرهم:عبدالرحمن سافر!!
ريان وام ريان ناظروها بسرعه
ريان وقف على طول:مها
مها وهي تداري دموعها:قولولي عبدالرحمن سافر
ام ريان:اي يمه سافر
مها:وانـــا؟؟
ريان وهو خايف عليها:مايستاهلك ياختي وخليه يروح للي يبي
مها نزلت دموعها وجلست على الكرسي وهي تضم يدينها وتبكي:راح وتركني يعني مايبيني يعني باعني خلاص
ام ريان قامت وقربت لبنتها وجلست جنبها وهي تحضنها:خليه يروح للي يبي بيرجع لك بكرا ندمان
مها بكاء:انا شسويت له يمه شسويت
ام ريان:ماسويتي شي خلاص اهدي
ريان ناظر امه واخته وهو معوره قلبه عليها واخذ نفسه وطلع
مها ظلت تردد بحضن امها:انا شسويت له يمه شسويت



...............


ببيــــــت ام تركي
تركي وهو يجلس عند امه:ها مبسوطه يمه
ام تركي:دامك انت بخير واخوك بخير انا مبسوطه
تركي:وانا يكفيني شوفتك مبسوطه
ام تركي:نادر للحين تعبان طلع بس تعبان
تركي:اكيد يمه كان بغيبوبه وحالته خطه ولسه يعاني من الطعنه
ام تركي:ماتحمل اشوفه يتالم هذا ولدي بس هو سوا هالشي لنفسه
تركي:لاتخافين فتره بسيطه وبيكون بخير
ام تركي:ان شالله
تركي ابتسم وهو يبوس راس امه
ام تركي:ودي اعرف اخبار خلود
تركي:رجعتي يمه لنفس طاري خلود
ام تركي:هذي اختك ياتركي مهما تسوي تظل اختك
تركي:واختي اختارت ابوي خلاص
ام تركي:الله يعلم وين هم فيه
تركي:تلاقينها مستانسه ولافكرت فينا وانتي بس منشغله فيها
ام تركي:والله مادري بس ان شالله يكون ابوك راجع عشان يعوضها عن اللي فات
تركي:ماتوقع بس بقول اان شالله
ام تركي هزت راسها وهي مو مرتاحه


.............



نــــرجع
لبيــــــــــــــت فيصـــل ونوره
فيصل طلع لفوق للغرفه
ودخل الغرفه وشاف نوره جالسه على السرير سرحانه
فيصل:نوره
نوره:....
فيصل قرب منها :نوره
نوره وهي ماتناظره ومركزه نظره على السرير:تحبها
فيصل ارتبك توتر ماعرف وش يقول
نوره وهي على نفس الوضعيه:دام صورتها للحين عندك يعني للحين تحبها
فيصل بتدارك للموقف:لا مو كذا انا
نوره:هي اكيد للحين تحبك
فيصل:نوره انتي شتخربطين
نوره قامت من على السرير وفتحت الخزنه وسحبت شرشف ومخده وطلعت من الغرفه ونزلت تحت
فيصل نزل وراها وشافها وهي تحط المخده على الكنبه وتنسدح وتتغطى:بتنامين هنا
نوره:......
فيصل بقهر:اكلمك انا
نوره:....
فيصل:خليك كذا خليك ساكته
نوره:....
فيصل انقهر وطلع لفوق
ونوره ظلت بالصاله بحاله صمتتت



................



ببيت فيــــــــــصل وليال
ليال وهي تنسدح جنبه:فهودي
فهد:عيونه
ليال:ودك يجينا بيبي
فهد:اي ودي
ليال:جد
فهد وهو يناظرها:اكيد حبيبتي
ليال:غريبه انت واريج ماصار بينكم اطفال
فهد:مالله كتب
ليال:احسن خليك تصير ابو عيالي انا بس
فهد ابتسم لها:ان شالله
ليال:يالله ننام
فهد:يالله
طفو الضوء ونامو
>>فهد عايش حياته براحه ومتناسي اريج تماما




.................


بالمـــــــــستشفي
بغـــــرفه ايمـــان
فتحت عيونها وناظرت بالغرفه وناظرت برابح اللي حاط راسه جنبها ونايم
تحركت وتالمت من ظهرها وبصوت واطي:اااااه
رابح حس فيها وقام على طول وناظرها:ايمان قمتي
ايمان وهي حاه يدها على بطنها:ماني قادره اتحرك وش صار لي
رابح:ماصار لك شي حبيبتي لاتخافين انتي بس طحتي من الدرج
ايمان بخوف:وش صار بالطفل
رابح وهو يمسك يدها:مات
ايمان نزلت دموعها وهي تسحب يدها منه:انت السبب
رابح:انا اسف والله اسف كثير انا راح اتزوجك ماراح اخليك تتالمين اكثر
ايمان بكاء:بعد ايش بعد مادمرتني
رابح بندم:تكفين ايمان لاتصعبينها علي بتحدى اهلي عشانك انا صغير مثلك انا بالثانوي ماني كبير بس بتزوجك
ايمان وهي تلف وجهها عنه:ماراح توقف بوجه امك انت انسان ضعيف
رابح:اوعدك ماكون ضعيف صدقيني
ايمان وهي تبكي:اطلع برا مابي اشوفك اطلع
رابح:ايمان
ايمان وهي تحرك وتالم:اااااه اطلع برا مو متحمله وجودك اطلع
رابح وقف وهو خايف:وش فيك في شي يالمك
ايمان:اطلع براااااااااااااااااااا
رابح ماعرف وش يسوي وطلع ونادى الدكتور
الدكتور:ايش فيه
رابح:زوجتي تتالم مادري شفيها
الدكتور:شي طبيعي توها مجهضه وزي ماقلت طايحه من الدرج هالشي كله اثر عليها وتحس بالم
رابح:طيب عطها مسكن بس لاتخليها تتالم كذا
الدكتور:راح نعطيها ابره ماله داعي تتوتر اطمن
رابح:طيب
الدكتور دخل عن ايمان اللي تبكي وبحنيه:ليه مريضتنا تبكي
ايمان وهي تبكي:مو قادره اتحرك متالمه كثير
الدكتور:لاتخافين راح تروح كل هالالم بس لانك طحتي من الدرج
ايمان هزت راسها وهي ساكته
الدكتور عطاها الابره وطلع
رابح شافه طلع دخل لها وشافها وهي مغمضه عيونها وعرف انها بدت تنام
ارتاح لانها بترتاح وجلس بعيد عنها شوي



.................


بببــــــــــيت ام راشــــد
رهف:شفتي الكذاب طلع هو معتدي عليها
ام راشد:انا ولدي يسوي كذا بخدامتي
رنيم:مالقي الا الخدامه
رهف:ترا ايمان حلوه ومو خدامه ربت معانا
ام راشد:بس انثبري اشوف قال حلوه ماشافت الحلا وخدامه وستين خدامه
رنيم:وش راح تسوين الحين يمه
ام راشد:لازم يتسكر هالموضوع بس انتظر اخوك يرجع
رهف:وش راح تسوين معاه
ام راشد:ماراح اخليه يتزوجها اكيد ومابخليه يتكلم عند راشد لازم مايعرف
رنيم:ليه
ام راشد: راشد ان عرف بيذبحه لانه انخرب بيته بسبب اخوه
رهف:والله مشكله وان عرف
ام راشد بعصبيه:ماراح يعرف يويل وحده منكم تتكلم بهالموضوع
رنيم ورهف:طيب يمه
ام راشد:يالله كل وحده تروح لغرفتها تنام
رنيم ورهف:ان شالله
وكل وحده راحت لغرفتها واستسلمت لنوم
وام راشد راحت غرفتها وظلت تفكر لين غلبها النوم



...................



بشـــــــــــــقه شجـــون وسالم
شجون وهي تنسدح:وين بتنام
سالم:على الكنبه
شجون:تعال نام على السرير جنبي
سالم وهو مستغرب:مابضايقك
شجون:لا عادي انت بجهه وانا بجهه
سالم ببتسامه:طيب
شجون سكرت عيونها وهي تضغط على يدها وبخاطرها"نفس ابتسامه عبدالعزيز نفسها"
سالم انسدح جنبها وهو يناظرها:شجون
شجون وهي معطته ظهرها:نعم
سالم:طفي الابجوره
شجون:طيب وطفتها
سالم:تصبحين على خير
شجون:تلاقي الخير
ظلت تفكر فيه وبالفرق بينه وبين اخوه
وكيف لو عرف كيف وش بتسوي خايفه تقوله
وخايفه تسكت ويعرف
ظلت تفكر لين نامت


...............



ببــــــــــيت سعود
دخل البيت وهو يشوف الاضواء طافيه
دخل الغرفه وشغل الضوء وشاف خلود نايمه
قرب منها وهو يحركها:خلود
خلود:....
سعود وهو يحركها:خلوود
خلود وهي تفتح عيونها:همممم
سعود:سويتي عشاء
خلود وهي تجلس وبنعاس:لا
سعود:ليش
خلود:ماعرف اطبخ
سعود:انا ماقلت لك سوي عشاء
خلود وهي تتثاوب:قلت لك ماعرف اطبخ
سعود:مشالله متعوده بيت اهلك على الدلع
خلود وهي تنسدح:خلاص بنام
سعود:راح اجيب وحده تعلمك الطبخ
خلود وهي تسكر عيونها وبتستسلم لنوم:طيب
سعود ابتسم على شكلها وهو يلمس شعرها:ماراح اخليك تنامين
خلود وهي مغمضه عيونها وتبعد يده عنه
سعود وهو يلمسها:قومي
خلود وهي تبعد عنه:بنام وخر عني
سعود:ماراح تنامين خلود :وخر عني
سعود سحبها من يده بقوه:قلت لك ماراح تنامين
خلود بخوف وهي تناظر عيونه:طيب




..............


يـــــــــــــــــــــوم جديــــــــد
بفــــــــــــــرنســـا
رحيق:حمد متى بنرجع السعوديه
حمد:شفيك رحيق مامدانا وصلنا
رحيق:ابي ارجع لاهلي انا اكيد لي اهل
حمد:رحيق روقي وكلها يومين وبنرجع السعوديه
رحيق:طيب
حمد:لاتخافين انا معاك
رحيق:تعبت ومليت من الغربه
حمد:خلاص تحملي يومين
رحيق:طيب وش صار بفاتن وفايز
حمد:لاتسالين عنهم لان فاتن خانتك
رحيق:ماخانتني
حمد:تركتك وانحاشت والا نسيتي
رحيـق: مانسيت بس هي اضطرت
حمد:المفروض ماكانت تتركك وهي قالت لفايز ويبون يقلتونا
رحيق بلعت ريقها:يقتلونا
حمد:اي يقتلونا بس انا لقيتك وانحشنا منهم وماراح يلقونا
رحيق بخوف:فايز يقدر يلاقينا
حمد وهو يمسك يدها:حتى لو لقانا مابيلمسك وانا معاك
رحيق:طيب
حمد:بس نرجع السعوديه راح نتزوج
رحيق:نتزوج؟؟؟
حمد:اي نتزوج انتي تدرين اني احبك
رحيق وهي تناظر لعيونه::لاتحبني تكفي انا مانفع للحب مانفع انا مو ممكن احب
حمد:ليه رحيق والله اتنفسك من كبرتي وانتي سكنتي بقلبي وماسكن به غيرك
رحيق:انا مافكر الا باهلي ومو ممكن احب مو ممكن
حمد وهو يمسك يدها:انا بدور على اهلك معاك ولو لقيتيهم نتزوج انا مستعد انتظرك لاخر يوم بعمري
رحيق وهي ماتبيه يتعلق اكثر:حممد
حمد بحب:رحيق اتنفسك
رحيق:....
حمد:مانبي نستعجل مو مستعجل على شي بس نرجع السعوديه وتركد امورنا واذا اهلك موجودين ولقيناهم نرجع نتكلم بهالموضوع
رحيق:طيب
حمد:يالله ابتسمي
رحيق ابتسمت ابتسامه باهته بس عشانه وهي راحمته



............




بالــــــــــريـــــــــــاض
بالمــــــستـــشفي
ايمان صحت وهي تناظر الغرفه
وماحصلت رابح
توقعت يكون موجود بس ماحصلته
رفعت نفسه وهي تحس بالم
جلست وهي تحس بعطش ضغطت الزر
وجتها الممرضه
الممرضه:انتى فائتي يائمر
ايمان:ابي ماي
الممرضه:انتي تامري امر
ايمان وهي تشرب الماي وتنزله:وين الرجال الللي كان معاي امس
الممرضه:مين جوزك داه طلع من شويه كان موجود عندك طول اللليل باين بيحبك اوي
ايمان وهي تكلم نفسها:واضح يموت علي موت
الممرضه:انتي بتئولي ايه
ايمان:ولاشي مشكوره
الممرضه:زي ماتحبي
وطلعت
ايمان تنهدت وهي تسمع الباب ينفتح ناظرت برابح اللي دخل
رابح وهو يبتسم لها:صباح الخير
ايمان لفت عنه ولاردت
رابح وهو يحط الاكياس عندها:جبت لك اكل
ايمان:مابي منك شي
رابح:ايمان لازم تاكلين
ايمان وهي تناظره بقهر:قلت لك مابي منك شي
رابح:خلي عنك العناد وكلي
ايمان:ماتفهم بعد بتغصبني على الاكل
رابح:عشان صحتك طيب
ايمان:مالك اي دخل بضحتي
رابح:بس ودق جواله وانقطع كلامه:هذي امي
ايمان ناظرته وهي تنتظره يرد
بس رابح طلع من الغرفه ومارد عندها
ايمان ماهتمت لانها ميته جوع وفتحت الاكياس وجلست تاكل



.................



ببـــــــــيت ام ريــــــان
مهااا بغرفتها صحت من النوم
وهي تتذكر كلام امها
وان عبدالرحمن سافر
راح وخلاها
راح ولاقالها سافر وتركها
ماهتم ولاعلمها
مسكت جوالها وهي متامله انه ممكن يكون هالكلام مو صحيح
دقت عليه وكان الجوال مقفل
رمت جوالها بقهر
وهي تدفن راسها تحت مخدتها ويدها على بطنها وتبكي :ليش عبدالــــرحمن ليـــش



..............



ببيـــــــــــت سعــــــــــــود
سعود:اليوم بتجيك وحده تعلمك على الطبخ
خلود:مابي اتعلم
سعود:ماهو على كيفك وغصب عنك بتتعلمين
خلود:قلت لك مابي اتعلم ماهو على كيفك
سعود:لاتعانديني واللي اقوله بيصير
خلود:مو كل شي اجباري عليك انجبرت ونوم انجبر انام معاك وتبي تجبرني اطبخ لك
سعود:اي ابي اجبرك وكل شي ابيه بتسوينه
خلود:لاني بنت تبي تتحكم فيني
سعود:لاتكثرين كلام والطبخ بتتعلمينه غصب عنك
خلود:ابي جوالي
سعود:تحلمين فيه
خلود:مايكفي اني منحبسه هنا بعد ماتبي ترجع جوالي
سعود:بس يرجع عقلك وتبطلين كلام سخيف وعناد ارجعه لك
خلود:بس
سعود:بلا كثره كلام خلاص وطلع وخلاها
خلود صرخت من قهرها:اكرهههكم اكرررررررررررررررررررهكم كلكم
وجلست على رجولها وهي تردد:اكرهــكم اكرهــكم


...............


بالـــــــــجامعــــه
فيصل وقف سيارته
نوره فتحت الباب وبتنزل
فيصل مسك يدها:لازم نتكلم نوره
نوره سحبت يده ونزلت من السياره وصفقت بالباب ودخلت الجامعه
ورمت غطاها وشافت سديم وروعه وريناد يتمشون
رمت عباتها ودخلت لهم
سديم:هذي نوره جت
ريناد:مابغيتي تجين
نوره وهي تناظر سديم:ماتوقع تاخرت كثير
سديم استغربت نظرات نوره:شفيك نوره
نوره:ولاشي ومشت وتركتهم
روعه:شفيها
ساره:مبين فيها شي
ريناد:روحي سديم شوفي شفيها
سديم وقلبها مقبوض:طيب
ولحقت نوره:نوووره
نوره ماردت وكملت طريقها
سديم وهي تركض لها وتمسك يدها:نوره
نوره دفت يدها بسرعه:لاتمسكيني
سديم بستغراب:شفيك انتي
نوره:مافيني شي وخر عني
سديم:ليه تكلميني بهالطريقه
نوره:اللي مثلك ماينفع معاهم لا اسلوب الثقه ولا الطيب
سديم:شقصدك
نوره بعصبيه وقهر:قصدي انك احقر انسانه عرفتها حاطه عينك على زوجي وتحسبين اني ماراح اعرف
سديم ناظرتها بصدمه من كلامها:.....


 
 

 

عرض البوم صور ♫ معزوفة حنين ♫   رد مع اقتباس
قديم 15-06-12, 01:10 PM   المشاركة رقم: 17
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
♪ مُخْمَلٍيةُ آلعَطّآءْ ♦


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 157123
المشاركات: 30,332
الجنس أنثى
معدل التقييم: ♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13523

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
♫ معزوفة حنين ♫ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ♫ معزوفة حنين ♫ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 





البــــــــــــــــــــــــــاراـــــت الخــــامس عــــشــر

/
/
/
/

بالـــــــــجامعــــه
فيصل وقف سيارته
نوره فتحت الباب وبتنزل
فيصل مسك يدها:لازم نتكلم نوره
نوره سحبت يده ونزلت من السياره وصفقت بالباب ودخلت الجامعه
ورمت غطاها وشافت سديم وروعه وريناد يتمشون
رمت عباتها ودخلت لهم
سديم:هذي نوره جت
ريناد:مابغيتي تجين
نوره وهي تناظر سديم:ماتوقع تاخرت كثير
سديم استغربت نظرات نوره:شفيك نوره
نوره:ولاشي ومشت وتركتهم
روعه:شفيها
ساره:مبين فيها شي
ريناد:روحي سديم شوفي شفيها
سديم وقلبها مقبوض:طيب
ولحقت نوره:نوووره
نوره ماردت وكملت طريقها
سديم وهي تركض لها وتمسك يدها:نوره
نوره دفت يدها بسرعه:لاتمسكيني
سديم بستغراب:شفيك انتي
نوره:مافيني شي وخر عني
سديم:ليه تكلميني بهالطريقه
نوره:اللي مثلك ماينفع معاهم لا اسلوب الثقه ولا الطيب
سديم:شقصدك
نوره بعصبيه وقهر:قصدي انك احقر انسانه عرفتها حاطه عينك على زوجي وتحسبين اني ماراح اعرف
سديم ناظرتها بصدمه من كلامها:انــــا
نوره وهي مقهوره:اي انتي والا تبي تمثلين علي انك ماسويتي شي شفت صورتك اللي عند فيصل وانا اقول ليه
دايم تقوليله لاتوسوسين وتتوهمين واكيد مافيه شي كله لانك حاطه عينك على زوجي وانا زي الهبله اسولف لك عنه
سديم بلعت غصتها:انا يانوره
نوره وهي تهزها:كافيك تمثيل كافيك خلاص انا عرفت كل شي كل شي
سديم وهي تهز راسها:ماتعرفين شي للحين
نوره وهي تدفها:مابي اعرف شي ابيك تطلعين من حياتي وبس سمعتي لاتقربين مني ابد
ومشت وتركتها وهي مصدومه صدمتها وكلام نوره خلاها ماتعرف تتكلم ماتعرف شتقول
مافي اي كلام طلع منها اكثر من اللي طلع
مشت وهي تحاول ماتوضح للبنات شي
رجعت لهم وهي تحاول ماتوضح شي
بس كان واضح على وجهها انه صار شي
روعه:ها شفيها
ريناد:ليه ماجت معاك
سديم:مادري ماشفتها
ساره:كيف ماشفتيها وانتي لحقتيها
سديم بنرفزه:اي ماشفتها اللي تبيها تروح تدورها
روعه استغربت بنرفز سديم:حبيبتي فيك شي
سديم بعبره:لا
ريناد ناظرت لساره وهزت راسها وهم مايبون يضغطون عليها
روعه:طيب المحاظره بتبداء اكيد راح نلاقي نوره هناك امشو
سديم مشت وماقالت اي كلمه
ودخلو للمحاظره ونوره جالسه
روعه:نوره
نوره ناظرتها:هلا
ريناد:وش فيك ساحبه علينا اليوم
نوره وهي تتجاهل سديم :مافي شي بس تعبانه ومالي خلق احد
روعه:ياستار صاحباتك ترانا
نوره:معليش تعبانه ومصدعه وضارب المزاج
ساره:على راحتك
نوره لفت وهي حاسه انها ودها تنفجر
سديم كانت ساكته وبس تتذكر كلام نوره لها
ماكانت تحس ولاتسمع شي
الا كلام نوره لها


..............


بالمــــــــــستشفــــي
رابح دخل عند ايمان وهي تاكل وابتسم
ايمان ماهتمت وكملت اكلها
رابح:بالعافيه على قلبك
ايمان:....
رابح وهو يجلس على الكرسي:امي تبيني اروح لها
ايمان:وش اسوي لك طيب
رابح:ايمان لاتكلميني بهالطريقه
ايمان:انت مالك حكم علي ولا لك دخل عشان تعلمني كيف اتكلم
رابح:انا بصير زوجك
ايمان:لهالدرجه واثق اني برضي اتزوجك
رابح وهو يرفع حاجبه:يعني
ايمان:يعني الطفل ونزل ماعاد في سبب لزواجك مني
رابح:انا
ايمان وهي تقاطعه:ماتقدر تصلح الشي اللي انكسر
رابح وقف:راح اتزوجك ياايمان راح اتزوجك وبتشوفين
ايمان:ماراح تتزوجني
رابح:بروح لامي بس حطيها حلقه باذنك راح تصيرين زوجتي
ومشي وتركها
ايمان حست بقهر وبلا شعور نزلت دمعه مسحتها وهي تنسدح عشان تنام لاانها
تحس نفسها تعبت وبدت تدوخ


................

بالــــشرقـــيه
ببــــــــــــيت كسار ونــــارين
كسار:بتطولين بيتهم
نارين:لا نص ساعه بالكثير وبرحع
كسار:بتاخذين الولد معاك
نارين:ايه
كسار:اوصلك او تروحين مع السواق
نارين:مايحتاج السايق ينتظرني برا وبروح معاه
كسار:طيب حبيبتي
نارين شالت ولدها وطلعت وركبت مع السايق وخلته يوصلها لبيت عبدالمحسن واهله
نزلت ودقت الجرس فتحت لها الخدامه
دخلت وجلست بالصاله
وهي تنتظر منار والجازي
منار وهي تدخل:هلا والله بنارين حيالله من جانا
نارين وهي توقف:هلا فيك
منار وهي تبوسها:واخيرا جبتي هالكربوج معاك
نارين وهي تبتسم:اي لاني مو مطوله
منار:طيب اجلسي
نارين جلست وهي حاضنها ولدها اللي بحضنها
منار:ايوا يالله قولي وش عندك
نارين:عبدالمحسن موجود
منار:عبدالمحسن..!!
نارين:ايه
منار:عبدالمحسن سافر
نارين بصدمه:اييييش سافر؟؟
منار:ايه عشان شغل
نارين:ليه ماحد قالي
منار:مادري بس سفرته جت فجااءه
نارين وهي مو مصدقه:معقوله يسافر ومايقولي
منار:نارين عبـــ...
الجازي وهي تدخل:باي حق يقولك انتي مو اخته ماتحلين له ماتقربين له
نارين ناظرتها:انا كنت بكون زوجته بس قلتو اني اخته
الجازي:هذاك قلتيها كنتي بس انتي الحين متزوجه غيره وام ومنتي اخته انسيه خلاص خليه ينساك اطلعي من حياته نارين اطلعي خلاص
نارين كلام الجازي لها كان قاسي عليها
منار:الجازي
نارين قامت وهي تشيل ولدها:انا اسفه
وطلعت بسرعه وهي تحط غطوتها عليها
منار:حرام عليك
الجازي:لازم نقسي عليها عشان تفوق وتنساه خلاص
منار:كسرت خاطري
الجازي:تكسر خاطرك شوي بس تصحى على نفسي
منار هزت راسها وهي راحمتها
نارين ركبت مع السايق وهي تبكي وتبكي بدون توقف
وصلت بيتها ودخلت من باب المطبخ وراء الحوش وراحت غرفتهم وقفلت على نفسسها وهي تحط ولدها بسريره
وتجلس تبكي بحراره


...........



بـــــــــــالـــريـــاض
ببـــيت سعـــود
خلود وهي متملله:انتي ارسلك سعود تعلميني الشغل وانا مابي اتعلم
:...بس سعود قالي اعلمك
خلود:اقول فكيني بس قال سعود قال وخير ياطير واذا قال
:...بس
خلود:اقول انتي وش تصيرين له اصلا
:..انا مربيته
خلود :اها اجل روحي اطبخي لولدك
:....خلــــــــــود
خلود وقفت بسرعه وبخوف:سعود
سعود وهو يقرب منها وبعصبيه:انتي كيف تكلمين امي بهالطريقه
خلود:انا
سعود صفقها كف على طول وهو يسحبها من يدها:هذي امي تسمعين امي اللي مربيتني امي اللي تخسين انتي وامثالك تطولين لسانك عليها
خلود ودموعها تنزل:انا ماطولت لساني
ام سعود:سعود يمه اتركها
سعود وهو يحرك يدها:تدخلين المطبخ الحين وتطبخين ورجلك فوق راسك واللي تقولك اياه امي تسوينه
خلود وهي تبكي:طيب
سعود دفاها وهو يقرب من امه:علميها يمه واي شي تقوله لك مايعجبك علميني
ام سعود:ان شالله
خلود مسكت يدها وهي تمسح دموعها وناظرته بحقد وراحت المطبخ وام سعود لحقتها
خلود ججلست على الكرسي وهي تحط راسها على الطاوله وتبكي:كله منك يايبه كله منك الله لايسامحك
ام سعود استغربت كلامها وقربت منها:خلود
خلود مارفعت راسها وظلت تبكي وهي تردد:ابي اخوي ابي تركي ياخذني من هنا ابيه ياخذني

"توك تعرفين قيمه اخوك ياخلود لسه بدري "

...............



بفــــــــــــرنســـا
رحيق وهي تمشي:حمد
حمد:لبيه
رحيق:انتي كيف لقيتني وش دراك اني عند عبدالله كيف عرفت بيته
حمد:سهله فاتن قالت عبدالله مسكك وانا اعرف واحد بالجامعه كلمته وعلمني بيته لانه يعرفه
رحيق:كيف تاكدت اني عنده
حمد:مادري ماكانت متاكد ظليت اسبوع اراقب بيته لين طلع ودخلت لك
رحيق وهي تبتسم:انت انسان طيب
حمد وهو يبتسم:طيب معاك بس
رحيق:حجزت لنا
حمد:اي اطمني بكرا وحنا على ارض السعوديه
رحيق وهي تبتسم:اي والله مستانسه ومتحمسه
حمد تنهد:ان شالله بتكون رجعتنا رجعه خير
رحيق:ساعدني اننا نلاقي اهلي
حمد:ان شالله
رحيق سكتت وهي تفكر باهلها
وحمد صار يفكر برحيق لعرفت اهلها وتركته
خايف تتركته ولاعاد يشوفها


................



بتـــــركيااااا
فاتن:عرفت مكانهم
فايز:اكيد هم يتوقعون اني مو متبع خطاويهم
فاتن:طيب وش تنتظر ليه تااركهم
فايز:لسه ماعرفتيني زين يافاتن خليهم ياخذون راحتهم
فاتن:ينخاف منك
فايز ابتسم بخبث وهو يفكر
فاتن:طيب وينهم هم
فايز:بفرنسا
فاتن:فرنسا.؟
فايز:اي فرنسا
فاتن:طيب ماراح تعلمني وش راح تسوي فيهم
فايز:لا خليها بوقتها كل شي بوقته حلو
فاتن:طيب
فايز ظل مبتسم وهو يفكر ويخطط


.................



بالـــــريـــــــــاض
ببيت ام ريــــــــــان
مها طلعت من غرفتها ودخلت عند اهلها
ريان وهو يبتسم:هلا والله بهالزول
مها:ريان ممكن توديني بيت اهل عبدالرحمن
ريان:ويـــن
مها:بيت اهل عبدالرحمن
ريان:ليه وش لك هناك
ام ريان:وش يوديك دام ولدهم راح وخلاك
مها:عارفه راح وخلاني ماله داعي تذكروني بهالشي
ريان:طيب وش عشانه بتروحين
مها:لازم اعرف ليه سافر ليه راح وخلاني ليه تخلي عني ليه تغير ميه وثمانين درجه علي
ريان:واهله وش يعرفهم بالله
ام ريان:من حب اهله لك عشان يعلمونك
مها:يعرفون شي متاكده لو مايعرفون مايودينا نسكن عندهم
ريان:هذي حجتك لروحه
مها:بتوديني والا لا
ام ريان:صدقيني روحتك ماراح تفيدك بشي
مها بنرفزه:انا حامل ولد ولدهم مجبورين يتقبلوني
ريان:ماله داعي هالنرفزه تبيني اوديك اتجهزي وانا بوديك
مها :اوك
وراحت لغرفتها على طول
ام ريان:ليه وافقت توديها
ريان:لانها بتروح فيني وبدوني ف تروح معاي احسن
ام ريان:ان شالله مايكسرون بخاطرها
مها وهي تطلع:يالله
ريان:يالله وناظر امه وطلع هو وومها وركبو السياره
وحرك لبيت ام عبدالرحمن
ريان وهو يوقف:بستناك
مها:ماراح اتاخر
ريان:ماودي تسمعين كلام يزعلك بس على راحتك
مها:لاتخاف انا تعودت على كلامهم
ريان:طيب
مها فتحت الباب ونزلت ودقت الجرس عليهم
فتحت ام عبدالرحمن الباب ودخلت منها
مها وهي تشيل غطوتها:كيفك خالتي
ام عبدالرحمن وهي ترفع حاجبها:هذا انتي
مها:ايه انا جيت اعرف عبدالرحمن سافر صحيح والا لا
ام عبدالرحمن:ايه سافر ليه نكذب عليك مثلا
مها:محشومين عن الكذب بس عبدالرحمن يحبني مستحيل يسافر بدون مايخبرني
ام عبدالرحمن وهي تضحك بتريقه عليها:لا ابشرك سافر وبيرسل ورقتك بيطلقك عافك مايبيك
مها وهي تبلع غصتها:عبدالرحمن مستحيل يطلقني مهما صار بيننا
ام عبدالرحمن:لو كلامك صحيح كان قالك انه مسافر
مها نزلت دمعتها ومسحتها:وين سافر
ام عبدالرحمن:وصاني مانقولك من كثر ماهو كارهك
مها وهي تحاول تمسك دموعها:تكفين قوليلي وين سافر
ام عبدالرحمن:روحي الله يصلحك لو كان يبيك تعرفين كان قالك
مها بعبر ودموعها نزلت من دون توقف:بس انا حامل
ام عبدالرحمن بصدمه وعيونها تتتوسع:ايششششششششششششش حامل
مها وهي تمسح دموعها:اي حامل
ام عبدالرحمن ماعرفت وش تقول
مها بكبرياء وهي تحاول تلملم نفسها وتلملم ضعفها:زي ماهو طلب منك ماتعلميني وين سافر انا اطلب منك ماتعلمينه اني حامل
بس حبيت احط عندك خبر انك بيجيك حفيد عن قريب وحطت غطوتها وفتحت الباب وطلعت
بدون ماتاخذ رد من ام عبدالرحمن
وركبت مع اخوها وعلى طول جلست تبكي
ريان وهو يحرك:هذا اللي كنت انتظره تطلعين لي تبكين
مها مارد بس ظلت تبكي


................


ببيــــت ام محمد
غدير:حسن بلا سخافه حط الفلم
حسن:اقول زمان عن تلفزيونا بتفرج
غدير:لي اسبوع انتظره تكفي لاتروح اعادته علي
حسن:ليه ماشفتيه امس
غدير:راحت علي نومه حطه يالله
حسن:لاتحاولين
محمد وهو يدخل:وش عندكم
غدير:حمود شوف حسن مايبي يحط لي الفلم
محمد:وش فلمه
غدير:فلم لانجلينا جولي امس جاء والحين اعاده ومعيي يحط
حسن:والله بتفرج زيي زيك
محمد:حط لختك انت لاتصير غثيث
حسن:عادي اصير غثيث بس ماخليه تشوفه
غدير بقهر:اوريك ياحسن مصيرك ترجع لي وتشوف
حسن طنشها وهو يقلب بالقنوات
محمد ضحك على شكل غدير وهو يجلس
سديم دخلت عليهم بعباتها:سلام
الكل:وعليكم السلام
سديم:مابي غداء بطلع ارتاح
غدير وهي تقوم:خوذيني معاك
سديم طلعت وغدير لحقتها
سديم وهي تدخل غرفتها وترمي شنطتها وعباتها:غدير ترا مالي خلق شي
غدير:ليه وش فيك
سديم جلست على السرير وهي تطلع دفتر دكرياتها اللي باقي وصوره فيصل وهي تقطعها ودموعها تنزل:اكرهك اكرهك
غدير وهي مستغربه:مو حرقتي كل اغراضه
سديم:بس بقيت هالصوره والدفتر وليتني مابقيتهم
غدير:وش صاير
سديم وهي تبكي:نوره عرفت كل شي عرفت كل شي
غدير:منك
سديم:مو مني نوره هاجمتني على اني حاطه عيني على زوجها
غدير:كيف فهميني ماني فاهمه
سديم:قومي سكري الباب
غدير قامت وسكرت الباب وجلست جنب اختها:قوليلي وش صاير
سديم :مادري وش قال لها فيصل عني ماعرف بس نوره هاجمتني قالت لي انتي حاطه عينك على زوجي انتي احقر انسانه
غدير:فهمتيها الموضوع
سديم وهي تبكي:كلامها كان صدمه لي خلاني ماقدر انطق باي كلمه
غدير:بس بهالطريقه اكدتي لها ان كلام فيصل صحيح
سديم بكاء:ماشفتي نظراتها الحارقه لي ولا طريقتها بالكلام كل هالشي خلاني اسكت اسكت ياغدير
غدير وهي تحضنها:ياعمري انتي خلاص لاتبكي
سديم وهي تحضن اختها وتبكي:نوره كرهتني كرهتني خسرت اعز انسانه بسبب فيصل خسرتها
غدير وهي تحاول تهديها:ماخسرتها لاتخافين خلاص بسك بكاء
سديم ماردت ظلت بحضن اختها تبكي واختها تهديها



...........


ببــــــــــــــــــيـــــــــــت ام راشـــــــــــــد
رابح وهو يدخل البيت ويدخل الصاله وامه وخواته جالسين:السلام عليكم
ام راشد:اخيرا جيت
رابح:سمي يمه شبغيتي
ام راشد:وين وديتها
رابح:يمه ايمان سقطت وبالمستشفي
ام راشد بفرح:حمدالله كذا ارتحت ومافي سبب يخليك تتزوجها
رابح:بس انا دمرت مستقبلها
ام راشد:هي خدامه مالها اي مستقبل
رابح:لا يمه انا راح اتزوجها
ام راشد بعصبيه وهي توقف:ماراح تتزوجها لو على جثتي
رهف:خوش والله تتزوج خدامه
رنيم:مابقي الا هي
رابح:انا راح اتزوج ايمان
ام راشد وهي تقرب منه وهي معصبيه:ماراح تتزوجها انتي تبي تفضحنا بين الناس تبي الناس يقولون ولدها تزوج خدامتهم
رابح:ايمان ربت بيننا
ام راشد:ايمان خدامتنا
رابح:انا احبها
ام راشد بصوت عالي:حببببببببببببببببببببتك القراده
رابح :يمه افهميني
ام راشد وهي تدفه:ماراح افهمك وايمان ماراح تتزوجها سمعت ماراح تتزوجها
رابح:اسف يمه راح اتزوجها
ام راشد:والله لو تتزوجها لااتبراء منك
رابح:يمه ارجوك
ام راشد وهي معصبه:كلمتي وحده وماراح اثنيه
رابح حس ان امه ماراح تقتنع وططلع من البيت بدون مايقول شي
رنيم:حقيير
رهف:وش بتسوين يمه
ام راشد:دام راسي يشم الهواء رابح ماراح يتزوج ايمان
رهف ورنيم ناظرو بعض وابتسمو وهم عارفين ان كلام امهم حد السيف


..........


ببـــــــــيت اهل بيـــان
بيان:قوله يابدر بيان ماتبي تشوفك
بدر:صعب اقولك كذا روحي وقوليله انتي
بيان:مابي اشوفه لانه ظالم
ام بدر:روحي يمه وقوليله انك ماعاد تبينه
بيان قامت وهي معصبه وراحت للمجلس فتحت الباب وناظرت براشد:شاللي جابك
راشد وهو يوقف:وعليكم السلام
بيان وهي تدخل :قولي شاللي جابك
راشد:كذا الوحده تستقبل زوجها
بيان:اللي بيننا انتهي ماطلعت من بيتك وانا برجع لك
راشد:اهدي واجلسي وخلينا نتفاهم
بيان:مافي شي نتفاهم عليه
راشد:بيان
بيان:مابرجع لك الا لما تاخذ حق ايمان من اهلك الظالمين
راشد:اهلي ماظلموها
بيان بعصبيه:لاظلموها حرام عليك حكم ضميرك
راشد:بيان اهدي
بيان وهي تجلس:حرام عليك ياراشد لاتخليني اكرهك حكم ضميرك وبتعرف ان البنت انظلمت
راشد قرب منها وجلس قدامها وهو يمسك يدينها:تدرين اني اشتقت لك
بيان وهي تسحب يدينها:مابي شوقك ابي ضميرك يصحى
راشد:قوليلي شالله تبيني اسويه واسويه
بيان وهي تلين وتمسك وجهها:اوقف بصف ايمان




..........




بـــــــــشقه شجــون وســالم
شجون:بتطول عند اهلك
سالم:لا شي ساعه لانها ملاحظين غيابي
شجون:مايسالون وين تنام
سالم:قايلهم اني ماخذ شقه وانام مع رفيقي
شجون:وماستغربو
سالم:وضع اهلي بعد وفات اخوي مايسمح لهم بالاستغراب ولا التدقيق
شجون:طيب
سالم:لحتجتي اي شي اتصلي فيني
شجون:طيب
سالم ابتسم وهو يبوس خدها:مع السلامه
شجون انحرجت وبتوتر:مع السلامه
طلع وهي ظلت تفكر ببوسته وش يقصد بها



.................


بمــــطار الريـــــاض
عبــــــدالــــله وصل لسعوديه
وهو يتنفس هواها برتياحيه
وصل وهو ناوي بس يلاقي رحيق فيها
الرياض كبيره
بس عنده ثقه اكبر انه يلاقيها
ركب سياره تاكسي وخلاه يوصله على بيتهم
نزل من التاكسي وهو يناظر بيتهم وهو مشتاق
لبيتهم لامه ولابوه
دق جرس بيتهم واللي فتحت الباب خدامتهم
دخل البيت وهو يصرخ بصوت عالي:يمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممم مه
يببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببببب ببببببببه
طلعت امه من المطبخ وهي مو مصدقه:عبدالله
عبدالله ركض لها وهو يحضنها:ياعيون عبدالله اشتقت لك يالغاليه
ام عبدالله:ماني مصدقه انك رجعت
عبدالله وهو فرحان:لاصدقي يمه وين ابوي وين بشار
ام عبدالله:طالعين شوي ويجون
عبدالله:تعالي نسولف على مايجون
ام عبدالله:يالله تعال
عبدالله دخل مع امه الصاله وهو يضحك ويسولف معاها



.................


ببـــيت ام تركي
بغــرفه نادر
منسدح وهو حاس بتعب اخذ جواله
وهو يتذكر الشخص اللي طعنه
تذكر كلامه وتذكره وهو يسحب السكينه من ظهره
جلس وهو يتصل بجواله
نادر:هاني
هاني:هلا والله نادر
نادر:ابيك بشغله ضروريه
هاني:امري باللي تبيه
نادر:لازم اشوفك بعدين اعلمك وش هالشغله
هاني:طيب تحب اجيك
نادر:انا بمرك كانك بالبيت
هاني:اي بالبيت انتظرك
نادر:ساعه وبكون عندك
هاني:منتظرك
نادر:مع السلامه
سكر وقام وطلع من غرفته
ام تركي وهي تبتسم له :توني بجيك لغرفتك
نادر:جيتك بنفسي من غير ماتجيني
ام تركي:اخوك يدرس بغرفته
نادر:الله يوفقه وانا بطلع
ام تركي:وين يمه انت لسه تعبان
نادر:لا يمه لازم اطلع انا صرت زين وماني مطول
ام تركي:طيب لاتطول
نادر وهو يبوس راسها:ان شالله ماطول
ام تركي ابتسم وهو طلع وركب سيارته وحرك لبيت هاني


.....................


ببـــــــــــيت
سعـــــود وخلـــود
بالمطبخ
واقفه تغسل المواعين بعد ماتغداء ونفسيته زفت من بعد ماعطاها كف وجبرها تطبخ وبعد بكائها
بعد ماخلصت غسيل طلعت من المطبخ وشافته جالس هو امه مو موجوده
طلعت لفوق على طول
سعود لحقها
وهي جلست على الكنبه وهي تضم نفسها
سعود:خلود
خلود من غير ماتناظره:نعم
سعود وهو يقرب لها:زعلانه
خلود:ماتوقع ان هالشي بالنسبه لك مهم
سعود:اكيد مهم انتي صرتي زوجتي
خلود بقهر وهي تناظره:غصبن عني مو برضاي
سعود:برضاك او غصب عنك صرتي زوجتي
خلود:ياليتني متت قبل اصير زوجتك
سعود:لهدرجه كارهتني
خلود:اكثر من اللي انت تتصوره
سعود جلس جنبها:ماعليه بكرا مع الايام تحبيني
خلود:مستحيل احبك اكرهك كثير تزوجتني غصب وحارمني من دراستي ومن اهلي ومن جوالي
سعود:انا اهلك وانا دراستك وكل شي
خلود:تكفي خلاص مابي اسمع منك شي
سعود وهو يحط يده على خصرها:روقي حبيبتي روقي مو زينه العصبيه لك
خلود وهي تبعد يده:خليني بحالي
سعود وهو يرجع يحط يده على خصرها وبحده:لاتخليني استخدم الاسلوب الثاني
خلود وهي تنزل راسها وبضعف:حرام عليك تجبرني على كل شي حرام

..................



.................

ببــــيت فيــصل ونــوره
نوره دخلت وهي تطلع لفوق
فيصل لحقها وهو يسككر الباب:واخرت هالسكوت ايش
نوره بعصبيه:انت خدعتني
فيصل:ماخدعتك بشي كنت تعرفين اني متزوج ومطلق
نوره بقهر:بس ماقلت لي ان زوجتك السابقه هي صديقتي
فيصل بنفس عصبيته:وانا وش يعرفني انها صديقتك
نوره:انت كذاب كذاب انا ماقدر اصدقك بشي ماكنت صريح من البدايه
فيصل:انا عرفت انها صديقتك بعد ماتزوجتك
نوره:ظليت محتفظ بصورتها وتضحك علي وتقول انك تحبني
فيصل:نوره صورتها
نوره:تبي تكذب عيوني تبي تكذب الحقيقه يافيصل كافيك كذب خلاص
فيصل:انا ماني كذاب وماني مجبور ابرر لك اكثر من كذا عمرك لاصدقتي
نوره وهي تناظره:اطلع برا
فيصل انقهر منها وطلع وصفق بالباب
نوره جلست على السرير وهي حاسه بقهر واعصابها مشدوده



 
 

 

عرض البوم صور ♫ معزوفة حنين ♫   رد مع اقتباس
قديم 15-06-12, 01:11 PM   المشاركة رقم: 18
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
♪ مُخْمَلٍيةُ آلعَطّآءْ ♦


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 157123
المشاركات: 30,332
الجنس أنثى
معدل التقييم: ♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13523

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
♫ معزوفة حنين ♫ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ♫ معزوفة حنين ♫ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 



البــــــارااتــــــــــــــــــ الســــادس عــــشـــر

/
/
/
/

ببــــيت هــــاني
هاني:انت وش جالس تخربط
نادر:تبي تساعدني والا اسوي هالشي بنفسي
هاني:نادر انت ماتبت تبي تحرق قلب امك المسكينه مره ثانيه
نادر:انا لو ماخذيت حقي ماراح يهدي لي بال
هاني:بلغ عنهم وخلاص
نادر:لا حقي باخذه بيدي
هاني:نادر
نادر:الظاهر غلطت يوم جيتك توقعتك خوي وبتوقف معي بس انت ماعمرك وقفت معي
هاني:ولاعمري بوقف معاك بالشي الغلط
نادر بعصبيه:قلب لك باخذ حقي
هاني:تاخذ حقك بهالطريقه
نادر:اي بهالطريقه تبي تساعدني والا لا من الاخر
هاني:لا انا اسف
نادر وهو يوقف:مشكور يالخوي مشكور
هاني:فكر بمك قبل كل شي
نادر طنشه وطلع وهو مو مهتم لكلامه
وبس مقتنع باللي باله وحقته وبس


...........


ببــــــــــيت فيصل ونوره
نوره بالغرفه وتفكر بسديم
تذكرت ملكت سديم وهي بامريكا تتابع علاج امها وماحضرت ملكتها
تذكرت كلام سديم عن الشخص اللي تحبه
تذكرت تجهيزاتها لزواج
تذكرت مكالمات سديم لها وهي بامريكا
وتذكرت خبر طلاق سديم ورفضها لذكر اي شي عنه
تذكرت يوم زواجها هي وفيصل وهي تبي تفاجاء خوياتها بزوجها
وهي اللي تفاجاءت الحين بانه هو نفسه اللي تكلمت عنه سديم كثير
مسكت جوالها وهي متردده تتصل فيها تفهم منها او تكتفي باللي فهمته
ماقدرت تتصل عليها لانها اعتبرتها غدرت فيها
لو كانت بنظر نوره تحبها صحيح ماكانت خبت عنها
لو كان فيصل منتهي من حياتها
كان علمتها بس سديم بنظرها للحينها تحب فيصل
والا ماكان خبت
تعبت وهي تفكر حست بصداع ماقدرت تتحمله
كل اللي قدرت عليه انها تنسدح وتستسلم للنوم وهي تشيل كل الافكار من راسها



...............


ببــــــــــــيت اهـــل بيــــان
راشد:انت متاكده من صدق ايمان
بيان:متاكده والله متاكده
راشد:قومي اللبسي عباتك ونروح للبيت
بيان:طيب
قامت من عنده ودخلت عند اهلها
بدر:وش صار
بيان:بروح معاه
ام بدر:راضاك
بيان:القصه مو قصه رضاء بس ابي اروح واشوف ايمان وراشد مصدق كلامي
بدر:متاكده انه مصدقك
بيان:لو مو متاكده مارجعت معاه
ام بدر:اللي تشوفينه صح سويه
بيان:طيب بروح البس عباتي عشان نروح
ام بدر:طيب يمه
راحت غرفتها وشافت اختها نايمه
لبست عباتها بدون ماتاخذ اغراضها
وطلعت من غرفتها
بيان:يالله مع السلامه
بدر وام بدر:مع السلامه
طلعت لراشد وركبت معاه السياره
راشد حرك وهو يمسك يدها:نورتي السياره
بيان:منوره فيك
راشد ابتسم وهو مبسوط انها رجعت معاه
بيان:بنروح نشوف ايمان
راشد:ايه
بيان حست بفرح وضغطت على يده بدون ماتقول شي


................


بـــشقــه شجــون وسالــم
ملت وهي لحالها وسالم تاخر عليها
قامت وهي متملله قامت عشان ترتب الشقه وتدور لها اي شغله
دخلت الغرفه ونزلت الملابس وجلست ترتبهم من جديد وترتب السرير وترتب الكمادينه
مره قدامها طيف عبدالعزيز
مره قدامها طيف الشخص اللي تكرهه
تخيله للحظه وهي ترتب تذكرته
تذكرت قد ايش تكرهه وتذكرت نفسها لما قتلته وانتقمت منه
ماهي ندمانه انها قتلته بس ندمانه لانها ماتعرفت على اخوه
لانه مايشبهه ابد شافت بسالم الطيبه والحنان اللي محتاجته
وشافت بعبدالعزيز الظلم الكره الحقد
نزلت دمعه على خدها وهي تتذكر صرختها من داخل المطبخ بحرقه قلب :يمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممم ممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممه
جلست على السرير وهي تشده بقوه وهي تتذكر الشي اللي مو ممكن تنساه ودموعها بدت تنزل بانسياب
سكرت عيونها بقوه وهي تبي هالصوره تروح
:...شجون
فتحت عيونها بسرعه ناظرته وهي تبكي:سالم
سالم جلس قدامها وهو مستغرب:وش فيك ليه تبكين
شجون نزلت راسها وهي تبكي وماقدرت ترد عليه
سالم وهو يمسك يدها:شفيك
شجون سحبت يدها ودموعها ماوقفت:انا اتالم من داخلي
سالم حن عليها وكل اللي فهمه انها تتذكر زوجها الاول وتتالم من اللي سواه فيها
حضنها بدون تردد وهو يقولها:راح اخليك تنسين اوعدك اني اخليك تنسين اوعدك
شجون شدت بحضنه وهي تبي تحس بالامان لو مره وحده:ابي ارتاح
سالم وهو حضنها ويمسح على ظهرها:ارتاحي ارتاحي


.............




ببـــــــــــــــيت ام محـــمد
ام محمد:يعني نوره عرفت
غدير:ايه يمه وسديم حيل متضايقه
ام محمد:اكيد بتتضايق اعز صديقاتها تقولها كذا
غدير:والسبب فيصل الحقير الخاين
ام محمد:كان مفروض سديم تقولها
غدير:بس نوره يوم ملكت سديم كانت بامريكا مع امها وطولت هناك جلست شهور وسديم تركت فيصل بهالفتره
وماحبت تذكر من هو ولا اي شي عنه عند احد
ام محمد:بس هالشي خلا علاقتها بصديقاتها الحين على وشك تنتهي
غدير:ماراح تنتهي ان شالله
ام محمد:اختك واعرفها مابتتكلم مابتقول لنوره اللي صار
غدير:مو لازم تعرف نوره كل شي بس لازم تعرف ان فيصل ماضي منتهي بالنسبه لاختي
ام محمد:ان شالله
غدير:نوره انسانه غبيه يعني سديم مابتلاقي الا زوج صاحبتها بالعقل يعني
ام محمد:ماتقدر تفكر بعقلها لانها حاسه بالغيره والخوف على زوجها وحاسه انها انغدرت من صاحبتها بس اكيد بتفكر بيوم من الايام صح
غدير:سديم بكت عشانها وهي تفكر باختي تفكير مو صح
ام محمد:خليها ترتاح ومصيرهم يتصالحون
غدير هزت راسها وهي تفكر بسديييم


..................



ببــــــــيت ام ريـــــان
بغرفه منها من رجعت من عند اهل عبدالرحمن
وهي بحاله بكاء مو طبيعيه
ماقدرت تمسك نفسها حاسه انها مهمومه حاسه انها مخنوقه
مو مصدقه اللي صار بينهم هي وعبدالرحمن
جلست تتذكر كل ايامهم اليوم
ماتعرف وش اللي خلاه يتغير ميه وثمانين درجه
ماقدرت تتمالك اعصابها ماقدرت تمسك نفسها وقامت وهي تصرخ وتكسر كل شي بالغرفه
وتطلع صورته وهي تقطعها وتبكي وتصرخ:ليشششششش عبدالرحمممممن ليششششششش وش سووووووووووووووووويت لك انا وش سويت لك
دخلت امها عليها وريان
ام ريان وهي تقرب لها:مها
مها ناظرت امها وصور عبدالرحمن المقطعه بحظننها وبنكسار:انا شسويت يمه شسويت
ام ريان عورها قلبها وجلست قدام بنتها:ماسويتي شي يمه ماسويتي شي
مها ناظرت باخوها وهي تبكي وعقب ناظرت امها وبضعف واضح:انا احبه يمه احبه
ام ريان وهي تشيل الصور من حظنها:قومي حبيبتي
مها خذت الصور من امها وهي تقوم:ابيهم
ام ريان:بس مقطعات
مها وهي تهز راسها:حتى لو ابيهم
ام ريان:طيب تعالي ارتاحي
مها مشت مع امها لسرير وانسدحت ودموعها ماجفت
حطت صور عبدالرحمن المقطعه جنبها وهي تسكر عيونها وتحاول ترتاح
ام ريان غطتها وطلعت هي وريان
ريان بضيقه:بتظل كذا كل حياتها
ام ريان:لا ان شالله لاتقول هالكلام
ريان:ذابحه نفسها صياح وحزن وهو تلاقينه مبسوط ولافكر فيها
ام ريان:وش نسوي عاد لازم هالفتره مانتركها لحالها ابد
ريان:انا لازم اعرف وين سافر وليه
ام ريان:ياليت ياريان ياليت تعرف
ريان:ان شالله بعرف يمه لاتخافين
ام ريان:طيـــــــــــــب



.....................


بالمـــستشفـــي
دخل رابح عند ايمان وشافها نايمه
ابتسم وهو يدخل ويناظرها قرب منها وهو يلمس شعرها
يلمس وجهها الطفولي كثيييير
ناظر جسمها الصغير النحيف
تنهد وهو ندمان لانه سوا فيها اللي سواه
بس مابيده شي اللي صار صار والشيطان شاطر
سحب كرسي وجلس ومسك يدها وباسها
فتحت عيونها ايمان وسحبت يدها على طول وهي تجلس وتناظره
رابح :صح النوم
ايمان:متى اطلع من هنا
رابح:بكرا
ايمان:ابي اطلع اليوم
رابح:ليه
ايمان:مليت اشوفك كل يوم عندي
رابح:لهدرجه تكرهيني
ايمان بصدق:وش اللي بحبه فيك وانت السبب بفقداني لعذريتي انت اعتديت علي قتلت انوثتي انت ضيعتني
رابح:انا اسف انا ندمان صدقيني
ايمان:لو الندم يفيد كان سامحتك
رابح:ايمان انا راح اتزوجك اوعدك
ايمان:مابي منك وعود لاتوعدني بشي
رابح:ببس
ايمان وهي تقاطعه:قلت لك لاتوعدني بشي
رابح ماحب يضغط عليها بالكلام وسكت




................


ببـــــــــــيت اهــل عبدالله
ابو عبدالله:والله ياولدي ياعبدالله يوم سمعنا خبر ان جامعتكم تفجرت ماصدقنا
عبدالله:الحمدالله يبه انا ماصار لي شي واللي سوا هالشي بيمسك
بشار:ماعرفوه لسه صح
عبدالله:ايه لسه
ام عبدالله:ان شالله يمسكونه
عبدالله:ان شالله اقول يمه
ام عبدالله:قول يمه
عبدالله:خالتي شخبارها
ام عبدالله:على حطت يدك
عبدالله:بس ارتاح راح اروح اشوفها
بشار:ماتغير شي زي مانت عارف
عبدالله وهو يقوم:الله صار لها مو سهل صح له سنين بس صعب عليها
ام عبدالله:اي والله
عبدالله:يالله انا طالع ارتاح
الكل :الله معاك
طلع غرفته وجلس يفكر برحيق
وكيف يلاقيها
ماهو قادر يفكر بشي غير رحيق


...............



ببـــــــــيت نوره وفيصل
فيصل جالس تحت وزهق وهو جالس لحاله
وطلع لفوق وهو متردد يدخل يكلم نوره
دخل الغرفه وشافها جالسه وصاحيه
فيصل:نقدر نتكلم
نوره:لا
فيصل:نوره تراك توصلينا كذا لطريق مانبيه
نوره:انت خدعتني
فيصل:ماخدعتك قلت لك كانت زوجتي
نوره:ماني قادره اصدقك ماني قادره
فيصل بعصبيه:قلت لك كانت زوجتي والله كانت زوجتي
نوره بنفس عصبيته:ليه محتفظ بصورتها للحين وهي مو زوجتك
فيصل:انا كنت
نوره:انت ايش للحين تحبها صح
فيصل:نوره انا احبك انتي وهالصوره لقيتها بين اغراضي وكنت برميها
نوره:ماني مصدقتك ماني قادره اصدقك
فيصل وهو يقرب منها:لازم تصدقيني نوره
نوره:خليني لحالي ابي افكر لحالي يمكن اقدر اصدقك
فيصل تنهد بضيقه:صدقيني يانوره احبك وماخنتك
نوره:ارجوك فيصل
فيصل فهم عليها وطلع من الغرفه وتركها براحتها
انسدحت وهي ماتفكر الا بسديم وبكلام فيصل
ماهي قادره تقتنع ولاتصدق كلام فيصل ابد ماقنعها



.................



ببيـــــــــــــــت ام راشــــــــــــــــد
بيان وهي تنزل مع راشد:ان شالله ماتكون خالتي للحين تضربها
راشد:والله مادري انا ماكنت اليومين بالبيت
بيان:وين كنت
راشد:بعدين اقولك
بيان:طيب
فتح الباب ودخلو
راشد ناظر بيان وابتسم
شالت غطوتها وابتسمت له ودخلو الصاله
ام راشد وبناتها وقفو
ام راشد:اخيرا رضت عليك
بيان:انا ماني زعلانه ياخالتي عشان ازعل لكني مارضي رجلي يكون ظالم
ام راشد:قصدك انننا ظالمين
بيان:انتي فاهمه قصدي ياخالتي ماله داعي نتكلم بشي مفهوم
ام راشد بعصبيه:ادب مرتك ياراشد وخليها تتكلم زين
راشد:يمه وين ايمان
ام راشد:ليه تسال عنها اقولك ادب مرتك تقول وين ايمان
راشد:جاين عشان ايمان احنا
ام راشد:مالكم دخل بايمان
راشد:ابي اعرف الصحيح رابح معتدي عليها والا لا
بيان ناظرته:راشد اقولك معتدي عليها مايحتاج تسال
راشد ضغط على يدها وهو يناظر امه:معتدي عليها ولد والا لا
ام راشد :لااا
بيان:حرام عليك ياخالتي
راشد:وينها نبي نشوفها
ام راشد:نايمه
بيان ضحكت وهو تناظر راشد:ماصدق انها نايمه اصلا ماتخلونها تنام من الكرف
ام راشد:يعني انا كذابه يابيان
بيان :محشومه خالتي بس انا عارفه كل شي منتهم غريبين علي
رهف:ايمان بالمستشفي
بيان توسعت عيونها:وين
رهف ناظرت امها اللي ناظرتها معصبه:خلاص يمه خلي يعرفون سقطت وبالمستشفي
بيان ناظرت راشد:راشد
راشد بسرعه:وانا ليه ماعرف بهالشي
ام راشد :ماشفناك عشان نقولك
بيان:ودني لها
راشد:لحظه بيان
بيان:وديني راشد بليز
راشد ناظر اهله وهو مقهور:امشي
بيان حطت غطوتها ومشت مع راشد وهم بيروحون المستشفي



.................


ببيت فهد وليااااااااااااااااال
فهد:حبيبتي وش رايك نسافر
ليال بفرح:ياليت
فهد:نعتمر ونمر جده
ليال :اوك
فهد:جهزي اغراضنا بكرا نمشي
ليال:طيب
فهد حضنها وهو يبوس راسها:فديتك
ليال وهي تحط راسها على صدره وبدلع:احبك
فهد:وانا احبك



......................



ببيــــــــــــــــــــت سعـــــــــــــــــود
خلود ناظرت بسعود النايم جنبها وقامت وهي تناظر جواله
قامت وهي تبي تاخذه وتكلم اخوها
نزلت من السرير وقربت من جهته ومسكت الجوال
.....:حطي الجوال
ناظرته بسرعه وبخوف وهي تتركه:انا
سعود قام وهو يناظرها:على بالك غبي وتقولين تبين جوالك وانتي هذي حركاتك
خلود:انتي اللي خليتني اسوي كذا ابي اكلم اهلي
سعود:دام هذي حركاتك قت لك لاتحلمين
خلود:اللله ينتقم منك
سعود برود:اللهما امين
خلود لفت وهي تبي تطلع من الغرفه
سعود:وقفي
خلود وقفت من غير ماتلف:نعم
سعود:ارجعي لسرير ونامي
خلود:مابي انام عندك
سعود بحده:انا وش قلت
خلود لفت وبقهر:مابي
سعود:خلـــود
خلود خافت من نبره صوته:طيب
ورجعت لسرير وانسدحت
سعود ابتسم وهو ينسدح ويستسلم لنوم وهي تفكر


...................

ببيــــــــــــــتت ام محمــــــــــــد
بغـــرفه سديم
ماسكه جوالها وتفكر بنوره
وهي ضايق صدرها
بس يتردد باذنها كلام نوره
بدون تردد اتصلت فيها وهي تبي تفهمها الموضوع
شافت نوره ردت وردت بلهفه :نوره
نوره:شتبين
سديم عدلت جلستها:نوره ممكن تسمعيني
نوره:ماتوقع فيه شي ينسمع اكثر من اللي شفته
سديم:انتي فاهمه غلط انا مو عيني على زوجك انا
نوره:كنتي زوجته
سديم انصدمت ماعرفت وش تقول
نوره:على بالك ماعرف هذا اللي تبي تقولينه
سديم نزلت دمعتها وبعبره:مابي اخسرك نوره انا
نوره وهي تقاطعها:خسرتيني خلاص
سديم:نــو... وماكملت كلامها لان نوره سكرت بوجهها
نزلت جوالها
وحطت راسها بين رجولها واستسلمت لدموعها



...................


ببـــــيت كساااااااااار
قام وهو يسمع صوت ولده يصيح
استغرب وهو جالس بالبيت ونارين ماجت >>لتذكير دخلت من الباب الخلفي
طلع لفوق وهو مستغرب الصوت
قرب من غرفتها وهو يسمع الصوت يزيد
فتح الباب بس مقفل لقاه
طق الباب وهو مستغرب:نارررين
ماسمع اي رد عليه طلع جواله ودق عليها وسمع صوت الجوال يدق بالغرفه
عرف ان نارين جت من الباب الخلفي
استغرب هالحركه منها
رجع يدق الباب ويناديها
بس مافي اي اجابه ولا اي رد
خاف لان صوت ولده ماسكت
وهالشي زاد من خوفه
جلس يدف بالباب ويدف لين انفتح
مالقي نارين بالغرفه
ناظر بباب الحمام
وراح له فتح وكاننننننننننننننت صدمته صدمه
ماستوعب الشي الللي يشوفه مو مصدق من صدمته عجز لا يتحرك وجمد مكانه





 
 

 

عرض البوم صور ♫ معزوفة حنين ♫   رد مع اقتباس
قديم 15-06-12, 01:11 PM   المشاركة رقم: 19
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
♪ مُخْمَلٍيةُ آلعَطّآءْ ♦


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 157123
المشاركات: 30,332
الجنس أنثى
معدل التقييم: ♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13523

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
♫ معزوفة حنين ♫ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ♫ معزوفة حنين ♫ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 



البـــــــــــــــــــــــــــــــــاراتـــ السابـــع عشــــر

/
/
/
/

قال الله تعالى(وخلق الانسان ضعيفا)

...

ببــــــــــــتيت كساااااااااار
قام وهو يسمع صوت ولده يصيح
استغرب وهو جالس بالبيت ونارين ماجت >>لتذكير دخلت من الباب الخلفي
طلع لفوق وهو مستغرب الصوت
قرب من غرفتها وهو يسمع الصوت يزيد
فتح الباب بس مقفل لقاه
طق الباب وهو مستغرب:نارررين
ماسمع اي رد عليه طلع جواله ودق عليها وسمع صوت الجوال يدق بالغرفه
عرف ان نارين جت من الباب الخلفي
استغرب هالحركه منها
رجع يدق الباب ويناديها
بس مافي اي اجابه ولا اي رد
خاف لان صوت ولده ماسكت
وهالشي زاد من خوفه
جلس يدف بالباب ويدف لين انفتح
مالقي نارين بالغرفه
ناظر بباب الحمام
وراح له فتح وكاننننننننننننننت صدمته صدمه
ماستوعب الشي الللي يشوفه مو مصدق من صدمته عجز لا يتحرك وجمد مكانه
نارين زوجته حبيبته ام ولده
قدام عيونه منتحره قدام عيونه تنزف دم
قرب مننها وهي بالبانيو والمشرط جنبها ويدها تنزف
عجز يستوعب صوت ولدها برا يبكي
وزوجته قدامه منتحره
قرب منها وهو يرفعها:ناررين
وناظر ليدها وهو يوسع عيونه وكانه توه يستوعب
شالها بسرعه وطلع فيها من الحمام
وناظر بولده اللي يصيح
مايدري وش يسوي
كيف يترك ولده لحاله نزل بسرعه لتحت وركب نارين بالسياره
وطلع لفوق وشال ولده وشال رضاعته ونزل فيه
وركبه جنبه وعطاه رضاعته
وسكتت
حرك وهو يناظر نارين بالمرايا ويردد داخل نفسه"ليه يانارين سويتي كذا ليه وصلت للانتحار يانارين وصلت للانتحار "


.....................


بالمـــــــــــستــــشفــــي
بـــيان وراشد وصلــو
ونزلووو
بيان:اسال عنها بسرعه راشد
راشد:طيب بيان اصبري
بيان:طيب
راشد قرب من الاستعلامات وسال عن ايمان
عرف رقم غرفتها وراح لبيان
بيان:عرفته
راشد:اي يالله امشي
بيان:يالله مشت معاه
لغرفه ايمان
طقو الباب ودخللوو
وكانت صدمتهم متساويه بشوفه رابح عند ايمان..!!
راشد بستغراب:رابح
بيان فرحت لانه اثبات لانه هو اللي معتدي عليها قربت من ايمان اللي تناظر راشد وحستها خايفه منه:حمدالله على سلامتك حبيبتي
ايمان ناظرت بيان وابتسمت وبضعف:الله يسلمك
رابح قام لراشد وهو خايف:هلا راشد
راشد:امشي معي برا ابيك
رابح:طيب
بيان ناظرتهم يوم طلعو ورجعت ناظرت ايمان:كيف سقطتي
ايمان نزلت دموعها وهي تناظر بيان:مابي ارجع بيتهم ومابي اتزوج رابح لان امه ماراح تخليني ارتاح
بيان وهي تمسك يدينها:بس لازم تتزوجينه هو اللي سوا فيك هالشي ايمان
ايمان:انا سقطت تكفين مابي اتزوجه مابي امه تكرهني وتعذبني اكثر
بيان بحنيه:طيب هدي حالكك ومسحي دموعك
ايمان مسحت دموعها وهي تتنهد:ابي امي اللي تركتني عند الرصيف وراحت ابي امي اللي رمتني بين يدينهم
بيان رحمتها وهي تمسح على شعرها:اشش خلاص لازم ترتاحين لاتفكرين بشي
ايمان:ابي اطلع من هنا اخذيني معاك
بيان:بس
ايمان بترجي:تكفييين
بيان:ايمان بقول لراشد وارد لك ماقدر اقرر كل شي بكيفي
ايمان:طيب
بيان ابتسمت لها وهي حاسه باللي بداخلها وخوفها من ام راشد
.
برأأأأعند راشد ورابح
راشد يعني الحين تعترف انك انت اللي اعتديت عليها
رابح بخوف:انا
راشد وهو يحاول يتمالك اعصابه:جيتك لغرفتك وسالتك وانكرت
رابح:كنت خايف منك
راشد:والحين منت خايف
رابح:كل شي توضح كل شي انعرف حتى لو خايف كل شي انعرف
راشد وهو يشده من بلوزته:لو منت اخوي الصغير كان دست بطنك هنا وخليتك تتمني انك مانخلقت
رابح:الشيطان لعب عليا انا ندمت على اللي سويته
راشد:راح تتزوجها
رابح:امي مو موافقه
راشد:يوم اعتديت على البنت ماخذيت موافقه امك
رابح نزل راسه وهو منحرج من اخوه
راشد وهو يدفه:بس تطلع البنت وتصير زينه راح تتزوجها
رابح:طيب
راشد:امشي ندخل لهم
رابح هز راسه ومشي مع راشد ودخلو

..............



ببــــــــــــيت خاله عبدالله
دخل البيت وهو يشوف اضوائه طافيه
بيت مظلم بارد ميت يشوفه
شغل النور وهو ينادي:خالتـــي .. خـالـتـــي
ماشاف اي رد طلع لفوق
وراح لغرفتها طق الباب ودخل وشافها جالسه على سجادتها
عبدالله:خالتي
لفت خالته وابتسمت بفرح:عبدالله
عبدالله قرب منها وهو يسلم عليها ويحضنها:مشتاق لك
خالته:وانا اكثر حبيبي حمدالله على سلامتك متى جيت
عبدالله:اليوم
خالته وهي تلمس وجهه:الحمدالله نورت الرياض
عبدالله ابتسم وهو يتربع بجلسته ويمسك يدينها:عطيني اخبارك
خالته:انا ماعندي اخبار الاخبار كلها عندك
عبدالله بضحكه:وانا ماعندي اخبار
خالته ضحكت له
عبدالله:ايوا كذا اضحكي اشتقنا لهالضحكه والله
خالته:ماعاد فيه شي يضحكني ولايفرحني عقب بناتي ياعبدالله
عبدالله بحنيه:خالتي هالشي مكتوب
خالته:بنتي تضيع تنخطف وبنتي الثانيه اضيعها انا بيديني انا اخليها تضيع
عبدالله:ماكان بيدك شي لاتنسين خالتي انتي انجبرتي
خالته بكاء:انت وش يعرفك انت كنت صغير وقتها
عبدالله:بس عرفت كل الموضوع كبرت وعرفت ان بناتك التؤام ضاعو
خالته:وحده بس اللي ضاعت والثانيه انا ضيعتها انا تركتها بيديني انا مو ام انا ماستاهل اكون ام
عبدالله وهو يمسح دموعها:طالبك لاتبكين انتي احسن ام واكيد بتلاقين بناتك اكيد حتى اللي تركتيها
خالته بنكسار وصعف:بعد هالعمر تتوقع بشوفهم بعد هالعمر
عبدالله:مافي شي مستحيل ووالامل بالله كبير
خالته:ان شالله ابي اشوفهم قبل اموت ابي بنتي اللي تركتها تسامحني
عبدالله وهو يحضنها:بتشوفينهم اكيد وبتسامحك وراح تجتمعون من جديد
خالته:ان شالله
عبدالله:يالله خالتي قومي ارتاحي وهونها وتهون
خالته:بتروح
عبدالله:اي حاس اني لسه تعبان محتاج اريح بس جيت اشوفك
خالته ابتسمت له:سلامتك حبيبي
عبدالله:الله يسلمك
وقف وهو يبوس راسها:اي شي تبينه اتصلي فيني
خالته:ان شالله
عبدالله:تامريني بشي
خالته:سلامه قلبك
عبدالله:يلالا فمان الله
خالته:الله يحفظك
طلع من عند خالته ولاوضعها ولاحالتها عاجبينه بس ماباليد حيله


...................


ببيــــت ام تـــركي
نادر دخل البيت وشاف امه جالسه
ام نادر:نادر يمه ليه تاخرت
نادر:معليش يمه كاانت عندي شغله ضروريه
ام نادر:طيب يمه دامي تطمنت عليك بروح انام
نادر وهو يبتسم لها:يلا تصبحين على خير يمه
ام نادر:تلاقي الخير
راح لغرفته وهو يفكر كيف ينتقم منهم
كيف ياخذ حقه بيدينه
وكيف هاني ماعمره وقف معاه بشي وهو اعز اصحابه
هو بس يبي ياخذ حقه مايبي ياخذ شي اكثر من حقه
تنهد وهو ينسدح ويقول لنفسه"اقدر اخذ حقي بيديني ماني بحاجتك ياهاني ماني بحاجتك"


........................

نــــــــــــرجع المستشـــــفي
بغـــرفه ايمان
راشد:راح نجي ونطلعك بكرا
ايمان هزت راسها
بيان:خلاص لاتخافي بناخذك عندنا صح راشد
راشد ناظرها:صح
رابح:وامي
راشد:خلي امي علي انا اتفاهم معاها واللي صار صار ولازم تصلح غلطتك
رابح:طيب
ايمان ناظرت بيان وهي تهز راسها بلا
بيان فهمت عليها وماقدرت تقولها شي
راشد:يالله بيان
بيان:يلالا مع السلامه
رابح وايمان:مع السلامه
طلعو راشد وبيان
وايمان ناظرت لرابح:قلت لك ماراح اتزوجك ماراح اتزوجك
رابح:راشد قال انه لازم اتزوجك
ايمان بعصبيه وقهر:من راح يحميني من امك لتزوجتك مين
رابح:انا احميك انا زوجك وانا بحميك وقتها
ايمان بعبره:انت انسان ضعيف احمي نفسك بعدين تعال احميني
رابح بقهر:لاتقولين ضعيف انا مو ضعيف
ايمان:اطلع من غرفتي اطلع مابي اشوفك
رابح:ايمـــان
ايمان:قلت لك اطلع مابي اشوووووووووووووووفك
رابح وقف وهو مقهور:دايما كذا لتناقشنا اطرديني
ايمان حطت يدينها على اذانها وهي ماتبي تسمعه:اطلع خلاص يكفي اطلع
رابح طلع من عندها وهو مقهور منها
اما هي انسدحت وهي تستسلم لنوم ويدها على بطنها ودموعها تنزل


.................


يــــــــــــــــــــــــــــــــــــــوووم جـــــــــــــــــــديـــــــــد
ببـــــــــــيت سعــــــــــــــود
خلود جلست من النوم وهي تسمع صوت الدش وعرفت ان سعود يتروش
قامت لسرير وهي تدور جواله
تبي بس تكلم تركي
تبي تقوله ان ابوها زوجها لشااااااايب
تبي تقوله انه حابسها وحارمها من كل شي
بس مالقته وسعود طلع من الحمام>>تكرمون
سعود وهو يناظرها:صباح الخير
خلود بربكه:صباح النور
سعود:جهزتي الفطور
خلود:لا
سعود:شتنتظرين
خلود:الحين نازله اججهزه
سعود:بسرعه
خلود:طيب
طلعت من الغرفه وهي منقهره
ونزلت تحت وهي تجهز الفطور وتذكرت ام تركي تذكرت كيف كانت مريحه بهذاك البيت ماحد يحرمها من جوالها
عرفت الفرق بين بيت ام تركي وبين هالبيت اللي هي فيه
نزلت دمعتها ومسحتها بسرعه
سعود دخل عليها:الله الله على هالفطور اي كذا خليك زوجه سنعه
خلود خزته ومشت بتطلع
سعود سحبها من يدها: وين
خلود:مابي افطر
سعود:ارجعي اجلسي على الطاوله
خلود:قلت لك مابي
سعود وهو يدفها:قلت لك اجلسي
خلود مسكت يدها وناظرتها وهي تالم لانه المها لما دفاها وجلست وهي تحس انها بتصيح
سعود:غصب تخليني اعاملك بهالاسلوب تحبين النكد
خلود ناظرته ودموعها بعيونها وماقدرت ترد عليه
سعود جلس ياكل ولما خلص قام وطلع
وهي شالت الفطور
وطلعت لغرفتها



...............


بالمـــــــــــستــــــــتتشفي
بغــــــــــرفه نــــــــاريــن
كســـار جالس يناظرها وولده بحضنه
ويتذكر انتحارها امس
كسار:طمني دكتور
الدكتور:قدرنا ننقذها حمدالله لو متاخر شوي كان ماتت
كسار:يعني زوجتي زينه
الدكتور:للان ايه بس بكرا بنتطمن على وضعها اكثر
كسار:يعطيك العافيه دكتور
هزت راسه وهو يناظرها وهي نايمه
والمغذي بيدها
ناظر بولده وهو يبوسه ويحضنه
ويرجع يناظر نارين اللي بدت تفتح عيونها
نارين ناظرت بالغرفه وناظرت بكسار ولدها وبتعب:انا ويني
كسار وهو يناظرها:انتي بالمستشفي منتي متذكره شي
نارين وهي تسكر عيونها وتتذكر نفسها لما دخلت الحمام وانتحرت ونزلت دموعها وهي ترجع تناظر كسار:ليه ماخليتني اموت
كسار وقف وهو يجلس ولده بكرسيه:ليه ماخليتك تموتين
نارين بتعب وصوت مخنوق:ايه انا ابي اموت
كسار:تبين تموتين منتحره يانارين
نارين عضت شفتها وهي تبلع غصتها وماقدرت ترد عليه
كسار وهو يهز راسه:حسافه والله حسافه
نارين:انا تعبت والله تعبت
كسار:مافي مبرر للي سويتيه انا معطيك عيوني ومو مقصر معاك مادري وش اللي صاير معاك بس اللي ماتوقعته انك تنتحرين
نارين:كسار
كسار:الرسول صلى الله عليه وسلم قال"من تردى من جبل فقتل نفسه ، فهو في نار جهنم يتردى فيها خالدا مخلدا فيها ابدا ،
و من تحسى سما فقتل نفسه ، فسمه في يده يتحساه في نار جهنم خالدا مخلدا فيها ابدا ،
و من قتل نفسه بحديدة ، فحديدته في يده يجأ بها في بطنه في نار جهنم خالدا مخلدا فيها ابدا"
وقال الله تعالى((وَمَنْ يَفْعَلْ ذَلِكَ عُدْوَانًا وَظُلْمًا فَسَوْفَ نُصْلِيهِ نَارًا وَكَانَ ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيرًا)) وتقولين لي ليه ماخليتني اموت
تبين تدخلين النار يانارين النار
نارين لفت وجهها وهي تبداء تبكي بصوت مسموع
كسار هز راسه وهو يطلع ويتركها



..................



ببـــــــــيــت فيــصل
نوره نزلت من فوق وهي لابسه عباتها
فيصل وقف من شافها:نوره
نوره:ابي اروح الجامعه
فيصل:طيب ممكن نتكلم قبل تروحين
نوره:مافي نتكلم فيه
فيصل وهو يقرب منها:لا فيه حبيبتي لازم مانخسر بعض
نوره ناظرته :حبيبتك
فيصل وهو يمسك يدينها:حبيبتي وعمري وقلبي وكلي
نوره سحبت يدينها:بس خدعتني
فيصل وهو يحضنها :انا اسف لاني مرميت الصوره بوقتها بس صدقيني ماخدعتك
نوره حضنته وهي تقوله:اوعدني ماعاد تخبي علي شي
فيصل بفرح انها لانت معاه:اوعدك
وابعد عنها وبفرح:مابغيتي ترضين
نوره ضحكت وهي تمشي عنه:بسرعه مابي اتاخر
فيصل:من عيوني بس اصبري اغير ملابسي
نوره:طيب
طلع فوق وغير ملابسه ونزل وهي جالسه
فيصل ببتسامه:يلالا
نوره وقفت:يالله
طلعو وركبو السياره وصلها جامعتها




..................


ببــــــــــيت ام محمد
غدير:لاتداومين اليوم
سديم:عندي امتحان وحتى مادرست بس بروح امتحن
غدير:طيب
سديم:يلالا مع السلامه
غدير:امي شافتك
سديم:سلمت عليها اول ماقمت
غدير:يالله روحي الله يوفقك
سديم:امين يارب
وطلعت من البيت ركبت مع السواق وصلها الجامـــعه
دخلت وشافت صاحباتها جالسين سوت بنفس مكانهم المعتاد ونوره معاها وفرحت
قربت منهم وهي مبتسمه:صباح الخير
الكل بستثناء نوره:صباح النور
سديم:كيفك نوره
نوره وقفت وهي تاخذ شنطتها:عن اذنكم بنات
البنات:؟؟؟؟؟
سديم ظلت واقفه وهي حاسه انها تتمني الارض تنشق وتبلعها
حركه نوره احرجتها قدام البنات
روعه:سديم شصاير
ساره:صاير خلاف بينكم
ريناد:اجلسي سديم ليه واقفه
سديم نزلت دموعها ومسحتهم بسرعه وجلست وهي تناظرهم:مو صاير شي
روعه:متاكده
سديم:اي متاكده كم باقي على الامتحان
ريناد:مابقي شي
سديم:طيب
وطلعت ملزمتها وهي تقرا فيها قدام البنات
وكانها تراجع للامتحان
وهي تفكيرها عند نوره



..............


بمـــــــــــــــــــــطـــار الـــــــــــــريــــــــاض
رحيق وحمد وصلو ورحيق فرحتها مااتنوصف
جالسه تناظر كل صغيره وكبيره قدامها
حمد:رحيــق
رحيق بسرعه:لبيه
حمد:يالله اركبي التاكسي
رحيق:سورى بس من فرحتي جالسه اناظر الرياض ومانتبهت لتاكسي
حمد:عادي حبيبتي يلالا اركبي
رحيق ابتسمت وهي تركب وحمد يركب قدام
رحيق:وين بنروح
حمد:بنشوف شقه نسكن بها
رحيق:ابي اشوف الرياض ابي اتنفس هوا اهلي امي واختي
حمد:اختــك
رحيق وهي تفتح شنطتها:شوف هالصوره صورتنا
حمد:من وين لك هالصوره
رحيق وهي تدخلها الشنطه لقيتها عند فايز
حمد:ليه توك تقوليلي قلتي لي بس تتذكريها اختك ماقلتي عندك صوره
رحيق:خفت اقولك
حمد:كان فروض تقوليلي ماتخافي
رحيق:ططيب هذاني قلت لك
حمد:طيب لاتتاملين كثير
رحيق:لا متامله ومتاكده بلاقي اهلي اكيـــد
حمد وهو يناظر قدام:ان شالله



.................




بــــــــــشقه شجــون وسالــم
شجون وهي تضحك:من جدك
سالم:اي والله كنت بقولها متزوج بس مسكت نفسي
شجون:ههههههه اي امسك نفسك
سالم:امي من بعد عبدالعزيز صارت تخاف علي عشان كذا تشوفين اتصالاتها كثيره
شجون تغيرت ملامحها من ذكر الاسم:شكلها كانت تحبه كثير
سالم:عبدالعزيز اخوك الكبير وكان بعيد عننا ويغيب كثير بسبب الشغل
بس كان يكلمنا دايم وهو الغالي عند امي
شجون:....
سالم:شفيك
شجون وهي تبتسم:ولاشي
سالم:تحبين نطلع تغييرين جو
شجون:لا حاسه نفسي تعبانه ابي ارتاح
سالم:طيب ياقلبي
شجون ناظرته بسرعه
ونظرتها له خلته ينحرج لانه قالها عادي
شجون وهي تقوم:عن اذنك
سالم:اذنك معاك
راحت الغرفه ترتاح
وهي تفكر فيه
وهو بالصاله يفكر فيها



...............


ببيت اهل عـــبدالله
عبدالله وهو نازل:ياصباح الخيرات
الكل:صباح النور
عبدالله:رايح لنادي
ام عبدالله:امداك يمه
عبدالله بضحكه:اي بروح اسجل فيني نشاط وشوف لرياض
بشار:خذني معاك
عبدالله:انت مسجل بالنادي
بشار:ايه
ابو عبدالله:الحين كل صبح ماعاد نشوفكم
عبدالله وبشار مع بعض:شكلو كذا
ابو عبدالله :لاتشدون على نفسكم بالنادي
ام عبدالله:انتبهو يمه
عبدالله وبشار:ان شالله يلالا مع السلامه
ابو عبدالله وام عبدالله:الله يحفظكم
طلعو مع بعض وركبو سياره عبدالله
عبدالله:اشتقت لهالسياره وقسم
بشار:ههههههه تشتاق لك العافيه والسياره اشتاقت لك
عبدالله وهو يبوس الدركسون:فديتها حبيبه قلبي
بشار:الحمدالله والشكر
عبدالله ضحك وهو يحرك ويعلى صوت المسجل وهو فرحان برجعته لاهله
وراح لنادي هو واخوه

................



ببيــــــــت ام ريــــان
ريان:مها مابينت من امس يمه
ام ريان:اي والله خايفه عليها بروح اشوفها
ريان:شرايك انا اروح اشوفها
ام ريان:طيب يمه
ريان قام وراح غرفتها
طق الباب
وماسمع رد ورجع طقه مره ثانيه
ماشاف رد
فتح الباب ودخل وهو يشوفها جاالسه على السرير
قرب منها وهو يناظر شكلها الذابل عيونها اللي تحتها سواد والصور المقطعه بحضنها:مها
مها:....
قرب من جنبها وجلس وهو يمسك يدها:مهااا
مها ناظرته ونزلت دمعه على خدها
ريان رفع يده وهو يمسح دمعتها:لاتبكين
مها:تركني
ريان وهو يمسك وجهها:انسيه خلاص مايستحقك
مها:بس انا احبه
ريان :انتي مو ضعيفه لهدرجه انسي خلاص عيشي لنفسك وللي ببطنك
مها حطت يدها على بطنها:اللي بطني
ريان:اي اللي بطنك عشانه صيري احسن صيري اقوى
مها هزت راسها وهي تناظر لصور المقطعه بحضنها
ريان:اخذهم
مها وهي تحط يدينها عليهم:لا
ريان:مها
مها:ريان قلت لك لا
ريان:طيب على راحتك
مها:....
ريان وقف:اذا بغيتي شي احنا برا امي مشغول قلبها عليك
مها:...
ريان انقهر على سكوتها وكلامها المختصر
بس مايقدر يسوي شي وطلع من عندها
ام ريان:وش صار
ريان:ولاشي يمه على ماهي عليه
ام ريان:الله يفرجها ان شالله
ريان:ان شالله
................



ببـــــيت ام راأأأأشد
جالسه تتصل برابح وهي رايحه جايه بالمجلس
ام راشد:رابح
رابح:سمي يمه
ام راشد:انتم باي مستشفي
رابح:ليه يمه
ام راشد:قلت لك باي مستشفي
رابح:بمستشفي.....
ام راشد سكرت بوجهه بدون ماترد عليه وهي تصرخ بصوت عالي:رنيييييييييييييييييييييييييييييييييم رهههههههههههههههههههف
رهف ورنيم وهم ينزلون من فوق:سمي يمه
ام راشد:رهف بسرعه اطلعي جيبي عباتي وانتي رنيم روحي لسايق خليه يجهز السياره
رهف ورنيم:ان شالله
طلعت رهف وجابت عبايه امها:وين بتروحين يمه
ام راشد:مو شغلك
رنيم وهي تدخل:جاهزه السياره يمه
ام راشد لبست غطوتها وسحبت شيله معلقه بالمعلق طلعت من البيت وركبت مع السواق وخلته يوصلها للمستشفي
نزلت للمستشفي وسالت عن غرفه ايمان وتوجهت لغرفتها
دخلت الغرفه بدون طق وشافت ايمان جالسه
ايمان بخوف بلعت ريقها:خالتي
ام راشد:قومي معي بسرعه
ايمان:وين
ام راشد وهي تقرب منها وتسحبها:قومي بسرعه بدون كثرت كلام
ايمان وهي خايفه:طيب وين
ام راشد سحبت المغدي من يدها
ايمان صرخت من الوجع:اااااااااه ونزلت دموعها وهي تمسك يدها
ام راشد:اووووش قصري صوتك لااذبحك
ايمان هزت راسها وهي خايفه
ام راشد:يالله قومي
ايمان قامت ونزلت من السرير معاها
ام راشد:امشي بسكات لاحد يحس ولاينتبه علينا
ايمان:طيب
ام راشد:امسحي دموعك
ايمان وهي تمسك دموعها وتمسك يدها اللي تنزل دم:حاظر
ام راشد:امشي يالله لفي هالطرحه عليك
ايمان لفتها وسحبتها من يدها ام راشد وهي تطلع فيها
وطلعو من المستشفي
رابح شاف امه وركض لها بسرعه:يمه
ام راشد:اركبي السياره
ايمان ركبت وهي تبكي
رابح:لوين ماخذتها
ام راشد:للبيت
رابح:ايمان تعبانه يمه
ام راشد وهي تركب وتناظره:عوافي مافيها شي كانها حصان
رابح:يمه
سكرت الباب وخلت السواق يحرك ورابح واقف
ماحس الا بسياره راشد وبيان توقف
راشد:رابح
رابح:راشد امي خذت ايمان
بيان توسعت عيونها:كيف
راشد:متى خذتها
رابح:قبل تجون بشوي خذتها للبيت
بيان:راشد خلينا نروح لها
راشد:اركب رابح
رابح:طيب
ركب ورا وراشد حرك للبيت






 
 

 

عرض البوم صور ♫ معزوفة حنين ♫   رد مع اقتباس
قديم 15-06-12, 01:12 PM   المشاركة رقم: 20
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
♪ مُخْمَلٍيةُ آلعَطّآءْ ♦


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 157123
المشاركات: 30,332
الجنس أنثى
معدل التقييم: ♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13523

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
♫ معزوفة حنين ♫ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ♫ معزوفة حنين ♫ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 


البــــــــــاراتــ الثــــامــن عشــر

/
/
/
/

ببــــيت ام راشــد
وصلت البيت
ونزلت ونزلت ايمان معاها
دخلت البيت ودفتها بدون رحمه منها
ايمان صرخت وهي تمسك ظهرها وناظرت لام راشد
ام راشد بعصبيه وهي تقرب منها:انتي مفكره نفسك بهالشي راح تاخذين ولدي رابح
ايمان بخوف :انـــا
ام راشد قاطعتها:لو على جثتي ماخليتك تتزوجينه فاهمه
ايمان وهي خايفه منها:اي فاهمه
ام راشد سحبتها من شعرها وهي تقومها:امشي معاي
ايمان تالمت وهي تمسك شعرها وام راشد تسحبها
دخلتها غرفتها دفتها وهي تشيل المفتاح:مالك طلعه من هالغرفه
ايمان ناظرتها ودموعها تنزل على خدها:انا وش سويت
ام راشد ماهمها كلامها وسكرت الباب وقفلته ورحت الصاله
ودخلو راشد وبيان ورابح
بيان:خالتي
ام راشد التفتت وهي تررفع حاجبها:خيررر
راشد:وين ايمان يمه
ام راشد:ماحد له شغل فيها
بيان بقهر:حرام عليك كافي ظلم للبنت كافي
ام راشد:انتبهي لكلامك زين يابيان ولاتخليني احلف رجلك ماتطب عتبت ههالبيت
بيان ناظرت راشد وجت بتكلم وراشد مسك يدها
راشد:يمه وين ايمان
رابح:وش سويتي لها يمه
ام راشد:انت اوص ولاكلمه
راشد:يمه
ام راشد:ولا كلمه والحين مابي احد يتدخل بموضوع ايمان
وطلعت من الصاله وتركتهم
بيان ناظرت راشد وهي مقهوره:وش راح تسوي راشد
راشد ناظر رابح :ماحد يقدر يسوي شي الا اللي سبب هالمشكله
رابح:انا مابيدي شي ماقدر على شي
بيان بعصبيه:بس قدرت تعدي عليها صح
رابح انحرج لما قالت له كذا وسكت
راشد:رابح انا وبيان بنروح لازم تحل هالمشكله
رابح:.....
راشد:يلآلآ بيان
بيان انقهرت ومشت بسرعه
وراشد لحقها وركبو السياره
بيان وهي معصبه:يعني راح تسكت راح ترجع تسكت حتى لما عرفت الحقيقه
راشد:بيان تكفين يكفي ضغط يكفي تضغطين علي
بيان لفت على الشباك وهي حاسه بقهرر
وراشد كمل طريقه.



....................




بعـــــــــــــــــــــــــــد خمس شهــــــــور
وتغيراااااااااااااااااااااااااااااااااات كثيره صارت للابطال
.........
بشـــــــــقه شجون وسالم
سالم دخل البيت وهو شايل الاكياس وينادي:شجووووون
شجون طلعت من المطبخ وبطنها كبران وابتسمت:لبيهه
سالم:تعالي خوذي الاكياس
شجون بدلع:مابي دخلهم انت عني
سالم ابتسم وهو يقرب منها وهو شايل الاكياس:من عيوني انتي امريني بس
شجون بحب:تسلم لي عيونك
سالم قرب منها وباس خدهاا وهو يشيل الاكياس ويدخل فيهم المطبخ
شجون دخلت معاه:الله يعيني على ترتيبهم
سالم:انا ارتبهم معاك حبيبتي
شجون ابتسمت وجلسو يرتبون الاغراض ويحطونهم الثلاجه
شجون وهي تطلع :تعبت تعبت تعبت حدي
سالم:سلامتك من التعب
شجون دخلت الصاله وجلست وهي تحط يدها على بطنها
سالم جلس جنبها ومسك يدها وهو يبوسها:انتي احلى شي صار بحياتي
شجون انحرجت:سالم
سالم وهو يحط يده على فمها:خليني اكمل
شجون:....
سالم:شجون انا حبيتك ومابيك تتركيني
شجون نزلت دمعتها وهي تتذكر عبدالعزيز
سالم مسح دمعتها:لاتبكين تكفين
شجون ابتسمت وهي تقرب منه وتحضنه:ماراح اتركك
سالم فرح وهو يحضنها
شجون سكرت عيونها وهي تتذكر قضيه عبدالعزيز اللي لازالت مستمره وماتسكرت
وسالم للحينه يلاحق القضيه مع الضابط وهالشي مسبب لها خوف بالرغم من حب سالم لها
وسعادتها معاه





...............




بتـــــــــركيا
فاتن:فايز ابي اعرف ليه للحين تارك حمد ورحيق
فايز:حاب اشوف لوين يبن يوصلون
فاتن:بس رحيق مانزلت السعوديه الا عشان تلاقي اهلها
فايز:ماراح تلقاهم
فاتن:وش اللي مخليك واثق ومتاكد انها مابتلاقيهم
فايز:لان حمد يعرف اهلها ولو يبيها توصلهم خلاها توصلهم بس حمد ماراح يخليها توصل لاهلها
فاتن:حمد متعاون معاك
فايز:الحين لا بس قبل ايه لانه يحبها ماراح يخليها تلاقي اهلها وتتركه
فاتن:طيب الى متى بتخليهم
فايز:لاتدخلين بهالامور يافاتن خليك بشغلك وبس
فاتن وهي حاسه انها تفشلت:ان شالله





............



بـــــــــجده
ببيت ام جاسم
جاسم:اريج
اريج:هلا
جاسم:وش رايك تطلعين معاي انا وهنادي نتغدا برا
اريج وهي تحط يدها على بطنها:لا روح انت وزوجتك مع بعض وتغدو عليكم بالعافيه
جاسم:بس غيري جو
اريج:لا جاسم بتغدا مع امي واخواني وانتم روحو
جاسم:طيب براحتك
اريج ابتسمت وهي تمسك الريموت وتطقطق بالقنوات
جاسم قام وطلع لجناحهم عشان يطلع هو وزوجته
ام جاسم وهي تدخل الصاله:اريج يمه
اريج:لبيه يمه
ام جاسم:ماتبين غداء
اريج:الا يمه
ام جاسم:يلآ تعالي انا واخوانك نستناك
اريج وهي تقوم:يلا
وراحو يتغدون

....><اريج عاشت حياتها ومرتاحه عند اهلها وتنتظر مولودها بس وش ينتظرها بتظل بهالراحه والا بيصير شي بعدين..><





.....................

بالــشرقـــيه
بيت كــــســـار
ناريــن جالسه بالغرفه لحالها
وهي تفكر تعبت تعبت كثير طول هالخمس شهور
من ععقب ماحاولت تنتحر
تذكرت عبدالمحسن وكيف اختفت اخباره طول هالخمس شهور
ولاتعرف عنه شي
قامت من السرير وهي تشيله من بالها وتطلع من الغرفه
وتنزل تحت وتناظر كسار ولدها الصغير يلعبون
وقفت تناظره وهو يضحك ويلعب ولدهم بنسجام
ونزلت دمعتها لان كسار الحين بالنسبه لها غير عن كسار زمان
مسحتها وهي تمسح على شعرها وتدخل عليهم وتبتسم:وش تسون
كسار ناظرها وصد عنها
نارين حز بخاطرها هالشي قربت منهم وجلست عند ولدها وهي تبوسه:جالس تلعب مع بابا ياماما
وتناظر كسار بس كان يطقطق بجواله بدون مايناظرها
نارين حست بقهر وخنقتها عبرتها مدت يدها وهي تمسك يده
كسار ناظرها سحب يده عن يدها
نارين بعبره:ماتكفي الخمس شهور كسار ماتكفي
كسار وهو يناظرها:حسافه يانارين انتي خسرتيني خلاص واللي مخلينا مع بعض هو هالولد
نارين نزلت دموعها وهي تتكلم بصوت مخنوق:ليه انت قاسي لهالدرجه
كسار بقهر:عطيتك حناني وحبي واخرتها حاولتي تنتحرين
نارين:انا غلطت وندمت والله ندمت كفايه تقسي علي خمس شهور ماتنام معاي بالغرفه خمس شهور ماتناظرني خمس شهور ماتكلمني
خمس شهور بعيد عني خمس شهور اخذت عمري كله
كسار:تعودي لاني بكون طول عمري كذا معاك مابي منك شي وانتي لاتنتظرين مني شي
وقام
نارين تركت ولدها وقامت وهي تسحبه:مو على كيفك
كسار:اجل على كيفك
نارين وعيونها غرقانه دموع:كسار انت تحبني
كسار ابتسم بتريقه على جنب:هذاك اول بس الحين ماحبك
نارين حست نفسها فقدت اعصابها ماقدرت تسيطر على نفسها وصارت تضربه على صدره:كذاااب كذاااب انت تحبني تحبني
كسار مسك يدينها وهو يناظرها وبصراامه:انا شفقان عليك
ودفاها وهو يناظرها من فوق لتحت ويطلع ويخليها
نارين وقفت مصدومه من دفته لها ومن قسوته وطاحت على ركبها
وهي تجلس تبكي من قلب
وكسار ركب سيارته وهو يحاول يقسي نفسه شغل سيارته وهو يقول لنفسه"اللي سويتيه يانارين شي مو سهل عشان اسامحك عليه مو سهل "
حرك سيارته وهو مايدري وين يروح يبي يطلع من البيت عنها وبس

....><من خمس شهور وضع كسار ونارين زي كذا كسار صاد عنها من خمس شهور ولازال..><









.............................



بالـــــــريـــــاض
ببيـــت ام ريان
مها:ريان خلاص وخر يدك
ريان:اصبري بحس بحركه هاللي بطنك
مها:خلاص مايتحرك وقف حركه
ريان:لالا اصبري بيتحرك الحين
مها:اووووووف وبصوت عالي يمـــــــــــــــــــــــــــــــــــه
ام ريان وهي تدخل:هلا يمه
مها:شوفي ولدك جنني له ساعه حاط يده على بطني
ام ريان:ريان خلاص يكفي وخر يدك عنها
ريان:يمه يمكن يتحرك البيبي
ام ريان:متى ماتحرك بتخليك تحط يدك
مها:اي اي بس وخر يدك
ريان وهو يشيل يده:خليه يتحرك وماتعلميني
مها وهي تقوم:اوف واخير مابغيت ارتاح منك
ريان:ههههه اوريك
مها ضحكت وراحت لغرفتها
ام ريان وهي تجلس:الحمدالله اللي بدت تنسي وترجع مها الاولى
ريان:بس تدرين يمه مافي شي معور قلبي الا اننا ماعلمناها عن عبدالرحمن
ام ريان بسرعه:ولاراح نعلمها انتبه ياريان انتبه
ريان:بس من حقها تعرف يمه هو زوجها
ام ريان:قلت لك لا وضعها مايسمح لو عرفت بترجع اسواء من قبل والله عالم وش بيصير لها بعد
ريان:بس عبدالرحمن
ام ريان وهي تقاطعه:انا شقلت لك قلت لك لا
ريان :على امرك يمه
ام ريان:لاعاد تفتح هالموضوع
ريان:ان شالله يمه

..><مها بدت تتاقلم بدت تتعود وتعيش لطفل اللي بيجيها بس ماتعرف عن عبدالرحمن شي وماحد قالها عنه شي كل اللي تعرفه انه تركها وتخلي عنها وانه مايستاهل حبها..><





........................




ببيــــــت فيصــل ونــوره
فيصل طلع لفوق دخل الغرفه
وشاف نوره تكلم بالجوال
نوره وهي تكلم:فيصل جاء اكلمك بعدين يمه ..اوك مع السلامه
سكرت الجوال وناظرته:اهلين
فيصل وهو ينسدح:حدي تعبان
نوره:سلامتك حبيبي من التعب
فيصل وهو يمسك يدها ويبوسها:الله يسلمك ياقلبي
نوره:اجهز لك الاكل
فيصل وهو يسحبها ويحضنها:لا مابي شي خليك جنبي بس
نوره:وش فيك لاتخوفني صاير شي
فيصل:لا بس تعب الشغل ومشتاق لك
نوره وهي تحضنه:ياعمري انت وانا كمان مشتاقه لك
فيصل باس راسها وهو يشد بضمته لها
وهو يسكر عيونه ويتذكر مكالمه سديم له
فيصل:وش اللي تبينه مني الحين
سديم:هدمت لي حياتي بالبدايه وخنتني كسرت لي قلبي والحين هدمت صداقه انا ونوره انت دمرت حياتي الله لايسامحك اذا كنت ظالمني عند نوره
فيصل:سديم انا
سديم:انت احقر انسان مر علي بحياتي
فيصل:سديم لاتقولين كذا انا قلت لها انك كنتي زوجتي
سديم:ليه محتفظ بصورتي انا مااحل لك مو زوجتك طليقتك سمعت طليقتك طلعني من حياتي زي ماطلعتك من حياتي
فيصل:بس انا احبك
سديم:وانا اكرهك اكرهك
وسكرت الجوال بوجهه
تنهد وهو حاضن نوره وظل حاضنها وهو يبي ينسي هالمكالمه ويبي ينسي سديم لانها تكرهه زي ماقالت له

..><سامحت نوره فيصل وعايشين حياته بس ماسامحت سديم وفيصل للان يفكر بسديم وللحينه مايحب نوره قد مايحب سديم بس مايبي يخسرها..><





.................



ببـــــــــــــيت ام محــــــــــــــــمد
غدير:اللي سويتيه غلط ليه تكلمينه
سديم:لاني مقهوره لان نوره لها خمس شهور ماكلمني وكارهتني افترقنا بسببه
غدير:بالطقاق اللي يطقها هي الخسرانه مو انتي
سديم:نوره اعز صديقاتي وتعز علي خسارتها
غدير:بس هي فضلت فيصل عليك
سديم:الغلط مني لاني ماعلمتها
غدير:وش كان المفروض تقوليلها انك زوجته وكنتو بتتزوجون وانها كانت بامريكا
وقبل زواجكم بفتره وعقب ماجهز البيت
خدامه صاحبتك لقيتيها ببيتك وبالحمام مع زوجك اللي هو فيصل وعشان كذا تركتيه
سديم نزلت دموعها وهي تضم نفسها:جرحني جرحني كثير
غدير حنت عليها وقربت منها وهي تمسح دموعها:لاتبكين خلاص الببكاء اخذ نص عمرك خلاص
سديم:الله يسعد نوره معاه
غدير:هذا الكلام الصح ودامها مبسوطه وماهتمت لك انسيها
سديم وهي تهز راسها:ان شالله
غدير:قومي نروح لامي المطبخ
سديم وهي تحاول تبين لاختها انها مو مهتمه قامت هي تركض:انا بسبقك
غدير وهي تلحقها:غشاشه
سديم ضحكت وهي تدخل وتحضن امها وتبوسها
غدير وهي تدخل:غشاشه
سديم:مالي دخل سبقتك
غدير وهي تجلس:طل مافزتي اساسا هذا غش اسمه
سديم:ماما صح انا فزت وسبقتها
ام محمد وهي تضحك عليهم:ايه صح
سديم:شفتي وباست خد امها:الله لايحرمنا منك
ام محمد:امين ولامنكم
غدير وسديم مع بعض:اميــــــــــن






.............................




ببــــــــــــيت اهــل عبــدالله
ام عبــدالله:انتي شايفه ان هالشي صح ياليلي
ليلي:ايه عبدالله قالي انه بهالطريقه ممكن نلاقيها
عبدالله:ايه يمه نحط صورهم اللي عند خالتي وهم صغار بجريده ممكن نلاقيهم
بشار:بس هالطريقه اتوقع سوها اول ماضاعت وحده من البنات صح خالتي
ليلي:اي بس هالحين اكيد غير
عبدالله:اي اكيد غير وانا واثق اننا بنلاقيهم
ليلي:ان شالله
ام عبدالله:ان شالله ياوخيتي تلاقين بناتك
ليلي:ان شالله
عبدالله:انا استاذن متواعد مع الشباب بطلع
ام عبدالله:لاتطول برا
عبدالله:ان شالله يمه
طلع من البيت ووركب سيارته وهو يفكر برحيق
خمس شهور وهو متامل يلاقيها بالرياض
بس الرياض كبيره وين بيلاقيها فيه
خابت ظنونه ومالقاها
بس للان امله كبير ومافقده
حرك وهو يمشي بهالشوارع ويفكر برحيق مرت من قدامه وحده وحس انه زولها مو غريب عليه
ناظرها وهي تركب سياره تاكسي ويحرك بس ماهتم كثير
وحرك متوجه لشباب


.......................



عــــــــــــــند رحــــــــــــيق
نزلت من سياره التاكسي وهي تناظر حمد:تاخرت عليك
حمد:شوي
رحيق:اسفه بس تعرف زحمه الرياض انت
حمد:عادي حبيبتي ماصار شي
رحــيق:وش صار على الصوره
حمد:بكرا بتكون منشوره بالجرايد
رحيق بفرح:صدق
حمد:اي الله صدق
رحيق:اكيد امي لاشفت الصوره بتلاقين بتتصل بالرقم اكيد
حمد وهو يمسك يدها:اكيد ياقلبي
رحيق:حمد مشكوره كثير
حمد:العفو مع انه مافيه شي تشكريني عليه
رحيق:انت سويت لي اشياء كثيره مادري كيف اردها لك
حمد:تزوجيني رحيق
رحيق ناظرت لعيونه وهي تشوف حبه لها بعيونه:حمد
حمد وهو حاس انه تسرع لانه سبق وعرف رايها:انسي خلاص انا نسيت نفسي يلا نرجع الشقه
رحيق وهي تضغط على يده:انا موافقه
حمد لف بسرعه وهو يناظره:شقلتي
رحيق:موافقه
حمد كان بينسي نفسه ويحضنها بس رجعت على وراء رحيق
وضحك وهو يناظر حوله:نسيت نفسي من الفرحه مو مصدق
رحيق:.....
حمد:احبــك
رحيق:...
حمد:نرجع الشقه يلا
رحيق هزت راسها وهي تمشي معاه وتحس نفسها تسرعت بس حمد يحبها
واثقه انه بيسعدها يكفي السعاده اللي شافتها بعيونه لما قالت له موافقه
حاولت تبعد اي تفكير يدكر خاطرها
وحاولت تكون مبسوطه لانها قربت توصل لاهلها




......................



ببــــــيــت فهد وليال
فهد:بشويش ياقلبي
ليال وهي تدلع:خايف علي او على البيبي
فهد:عليك اكيد انتي اهم
ليال وهي تجلس جنبه:فديتك لاتخاف علي انا زينه
فهد باس راسها وهو يحضنها:ان شالله على طول
ليال:ان شالله
فهد جلس يلمس شعرها وهو يتذكر نزلتهم لجده قبل خمس شهور
يتذكر روحته لبيت اهل اريج عشان يشوفها
يتذكر لما راحت المستشفي ولحقها هي وجاسم وهو كان يراقب بيتهم
بس ماعرف السبب للان ماعرف ليه راحو المستشفي
احتار وهو يفكر بالسبب بس سفرته كانت عشان يغير جو لليال
ف ماهتم للموضوع كثير وقتها
لكنها للحين يفكر فيه ومشغل باله الموضوع


.....................



ببــــــــــــيت سعـــــود وخـــلود
سعود:خلـووووووووووود
خلود وهي تطلع من المطبخ:نعم
سعود:ماخلصتي الاكل
خلود:الحين اجيبه لك
سعود:بسرعه
خلود:طيب
دخلت المطبخ وهي تحط الاكل له وتطلع تناديه:الاكل جاهز
سعود قام وهو يناظرها:ماراح تاكلين
خلود:لا مابي
سعود:خلود انتي نحفانه
خلود:ماتوقع هالشي يهمك انا جالسه امشي على امرك بس ماعليك مني اكل او مااكل
سعود:بس
خلود ناظرته:لابس ولاشي دامك شريتني بفلوسك واجبي اكون خدامتك وتحت طوعك
سعود مسك يدها وهو يناظرها:انتي زوجتي مو خدامتك
خلود وهي تسحب يدها:لو زوجتي ماعاملتني كذا
سعود:انتي تجبريني على هالمعامله
خلود:وانت جبرتني عليك
سعود:انا ماكنت بتزوجك ماعمري فكرت فيك بس انا فكيت ازمت ابوك وهو زوجك لي
خلود:مايهمني مابي اعرف شي
سعود:بس انا ابيك تحبيني لاني
خلود:بتجبرني احبك كمان
سعود :لا انا
خلود تركته وراحت للغرفه
وهي تسكر باب الغرفه
وتجلس زي كل يوم تمسك دفترها وتكتب مذكراتها
وسعود عاف الاكل كله
وطلع من البيت



....................





ببـــــيت ام تـــركي
تركي:انتي للحين تفكرين فيها يمه
ام تركي:كل يوم افكر فيها خمس شهور لاحس ولاخبر ومانعرف وين اراضيها
تركي:لو حنا على بالها كان كلمتنا
ام تركي:يمكن صاير لها شي
تركي:لو صاير لها شي كان عرفنا بس هي نستنا خلاص
ام تركي:اذا كانت مبسوطه الله يسعدها
تركي:ان شالله
ام تركي:اخوك وينه
تركي:طلع يقول عنده شغل
ام تركي:من 5 شهور وضعه مو عاجبني
تركي:المهم تغير صار احسن من قبل
ام تركي:بس حاسه فيه شي
تركي:يمه انتي من كثر خوفك علينا بس توسوسين
ام تركي:مالي غيركم يايمه
تركي:لاتخافين علينا حنا بخير
ام تركي:ان شالله يمه ان شالله



...................






باحــــد شوارع الرياض
نادر موقف سيارته جنب سياره
نادر:يعني بكرا راح ننفذ الخطه
:...اي بكرا ان شالله
نادر:مادري كيف صبرت هالخمس شهور بس المهم انتقم منهم واخذ حقي
:...لاتخاف يالخوي حقك بتاخذه ان شالله
نادر:راح اطعنه من قفاه زي ماطعني
:...راح اخليك تنتقم منهم كلهم لاتخاف
نادر:صحيح انك خوي دنيا
:...افا عليك يانادر اذا ماوقفت معاك الحين متى اوقف معاك
نادر:تسلم والله
:الله يسلمك بكرا ان شالله على الموعد نلتقي
نادر:ان شالله يلا سلام
:...سلآم


...................




ببـــــــــــــيت ام راآآآآآآشــــــــــــد
ام راشـــد:ايمــــــــــــــــان
ايمــان وهي تدخل الصاله:سمي خالتي
ام راشد:خلصتي شغلك
ايمـــان:اي خالتي
ام راشــد سوي حلويات اليوم بيجوني ضيوف
ايمان:ان شالله
ام راشد:لاتاخرين من الحين ابدي
ايــمان:ان شالله
طلعت من الصاله ودخلت المطبخ وهي مقهوره
حاسه انها راح تموت من القهر
تذكرت مرور الخمس شهور عليها
قسوه ام راشد عليها
واستسلام ررابح خوفه من امه
وقله حيله بيان وراشد االلي ماقدرو يسون لها شي
لان ام راشد انسانه قويه ومتسلطه
ماحد يقدر يفرض عليها اي شي
تنهدت وهي تجهز اغراض الحلويات اللي بتسويها
وسمعت صوت رابح وعلى طول سكرت باب المطبخ وجلست تسوي الحلا
شويات وانفتح باب المطبخ عليها مارفعت راسها لانها عارفهه ومتاكده انه رابح عديم الشخصيه بنظرها
دخل عليها وهو ياخذ كوب ماي ويصب له ويشرب ويطلع من المطبخ
وجوده صار يثير اعصابها
يخليها تثور تكتم ثورتها
تذكرتها لما جاها قبل خمس شهور
وقالها:سامحيني ماقدر اتزوجك امي مابتخليني اتزوجك
هزت راسها وهي تبتسم بقهر:حتى لو وافقت ماراح اتزوجك ماراح اتزوج انسان ضعيف ماعنده شخصيه
رابح:انا مابيدي شي انا تحت مسؤليه امي لاتنسين اني ادرس
ايمان:لما اعتديت علي مافكرت بدراستك ولا بشي فكرت بنفسك وبس
رابح:انا
ايمان:اطلع برا مابي اشوفك كل شي انتهي ولاعاد تكلمني فاهم
رابح:....
حركت راسها وهي تبي تشيل كل شي من راسها
وظلت تسوي الحلا وهي تحاول ماتفكر باي شي



.....................


ببــــيت راشـــد وبيان
راشد:واخوك ليه بيجيك
بيان:انا ابيه بموضوع
راشد:وش موضوعه
بيان:بس يصير اكلمه فيه بعلمك
راشد:طيب حبيبتي انا بطلع وبس ارجع اعرف الموضوع منك
بيان:طيب حبيبي
راشد:يلا مع السلامه
بيان قامت وهي تبوس خده:مع السلامه
طلع راشد وجلست تفكر لين ماندق جرس البيت قامت وفتحت الباب وابتسمت:اهلين بدر
بدر:تاخرت عليك
بيان:لا تفضل
بدر ابتسم وهو يدخل ويجلس بالصاله:يلا قوليلي شعندك
بيان:ليه مستعجل قلي شتبي تشرب
بدر:لاشي اجلسي وقوليلي شالموضوع
بيان جلست :وش فيك مستعجل
بدر:مو مستعجل بس ماحب المقدمات ادخلي بالموضوع على طول
بيان:طيب بدخل على طول وش رايك بايمان
بدر وهو يعقد حواجبه:ايمان
بيان:اي وش رايك فيها
بدر:من اي ناحيه
بيان:كل النواحي
بدر:بنت مسكينه وطيوبه وحليله
بيان:بس
بدر:ليه هالسوال بيان
بيان:وش رايــــك تتزوجها وتطلعها من هذاك البيت ومن الظلم اللي عاشته
بدر وهو متفاجاء:كــــيف اتـــزوجها
بيــان:.....




 
 

 

عرض البوم صور ♫ معزوفة حنين ♫   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة, لوجو, مطنوخة, وسام
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 12:59 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية