لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


أنين نساء ، للكاتبة : مطنوخة حدي ..

.........................♪♪♪ السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .. آل ليلاس .. صباحكم نور .. . . رجعت ومعي رواية مميزة .. أنين نساء .. للكــــآإتبة

إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 15-06-12, 10:35 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
♪ مُخْمَلٍيةُ آلعَطّآءْ ♦


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 157123
المشاركات: 30,332
الجنس أنثى
معدل التقييم: ♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13523

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
♫ معزوفة حنين ♫ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : القصص المكتمله
Flowers أنين نساء ، للكاتبة : مطنوخة حدي ..

 


.........................


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

آل ليلاس ..
صباحكم نور ..

.
.


رجعت ومعي رواية مميزة ..

أنين نساء ..
للكــــآإتبة / مطنووخة حدي ..

مدحوها لي ناس ذووووق مرة ..
اكتملت أمس ‘ وقلت أنقلها لكم تستمتعون فيها بهالصيفية ..


.........................

 
 

 

عرض البوم صور ♫ معزوفة حنين ♫   رد مع اقتباس

قديم 15-06-12, 01:03 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
♪ مُخْمَلٍيةُ آلعَطّآءْ ♦


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 157123
المشاركات: 30,332
الجنس أنثى
معدل التقييم: ♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13523

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
♫ معزوفة حنين ♫ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ♫ معزوفة حنين ♫ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 


السلام عليكم
شخباركم وكيفكم
أول روايه لي.
لا اعتبر نفسي كاتبه في هالمنتدي توجد كاتبات أكثر احترافيه مني
ولكن هذه الروايه كتبتها من وحي الواقع
وبها نقاش لبعض القضايه
وكل مأاتمناه إن لا أقدم إلا مايروق لكم
روايه الآلام نساء

(تفاصيل الألم فينا غطت مساحه الأمل فينا)

!!!!!

باراااات أول
(موجز بسيط)

:وين نزل أخوك يأتركي
تركي:يمه نزل بشقه بحي عمي
أم تركي:ماتوقعت أخوك آخر هالسنين يترك البيت ويطلع لأني بــََـسَْ شددت عليه
تركي:بكرا الدنيا تصفقه يمه وتخليه يعرف أنه غلطان
أم تركي:الظاهر أنه محتاج لأبوه مثل مإقال
تركي:يمه إنتي مإقصرتي بتربيتنا وابوي هو اللي تركنا لاتكدرين خاطرك عشانه
أم تركي هزت رأسها وهي متكدره:إن شالله
تركي:أنا بروح لغرفتي ادرس
أم تركي:الله يوفقك
تركي قام وراح لغرفته بــََـسَْ ناظر لغرفه أخته وراح طق الباب عليها
:ادخل
تركي وهو يفتح الباب:خلود أقدر ادخل
خلود:ادخل
تركي وهو يدخل:ممكن تروحين تجلسين مع أمي وتأخذين بخاطرها
خلود:لا مو ممكن
تركي وهو يرفع حاجبه:انتي لمتي بتظلين كذا لمتي بتظلين متعبه أمي
خلود:لين أموت أو اتزوج أو أبوي يرجع ويأخذني
تركي:وأمي وين مكانها
خلود وقفت وحطت المجله على الطاوله:أمي مالها أي مكان وأساسا هي مو أمي هي مرت أبوي وأنت مو من حقك تحاسبني أو تكلمني
تركي وهو محتقره:حسافه بــََـسَْ إنتي تبع امك امك اللي بالسجون
خلود بعصبيه:احترم نفسك تركي
تركي:حمدالله محترم نفسي بــََـسَْ الله يعلم من مو محترم نفسه
خلود وهي تأشر باصبعها:اطلع برا غرفتي
تركي ناظرها بحتقار وطلع من غرفتها لغرفته
جلس وهو متضايق من أخته اللي ماتحب أمه ولا أي أحد
قام على مكتبه اللي يذاكر عليه وفتح كتابه
وجلس يذاكر
...................
تعريف سريع
تركي يدرس أخر سنه طيب كثير ويحب أمه وقعدتها
وماله إلا أمه بهالدنيا وشاد حيله بدراسته عشان أمه
خلود أخته من أبوه عمرهإ اثنين وعشرين وماتحب أي أحد
ماتحب إلا نفسها وتعتقد إن ماحد يحبها إلا أبوها
أم تركي مره طيبه لآخر درجه وكأسرها الزمان بــََـسَْ تحاول تكابر وتبين عكس اللي سواه الزمن فيها
نادر الكبير عمره خمسه وعشرين سنه موظف وماهو بار بأمه أبدا

.................

بكنداااا
بالجاااامعه
كانت ترتشف قهوتها بهدوء وهي بأكفتريا الجامعه
سمعت أصوات ضحك عاليه صارت تتعالي بالجامعه
وهي تشوف البنات وهم يضحكون مع مجموعه شباب
أخذت شنطتها وجوالها وطلعت من الكوفي وهي تتوجه لقاعتها
:رحيق
لفت وهي تبتسم؛هلا فاتن
فاتن:وينك
رحيق: كنت اتقهوى بالكوفي
فاتن:بتحضرين المحاظره
رحيق:إكيد
فاتن:طيب فيه اجتماع مع فايز تدرين اليوم
رحيق: أيـــــه أدري وجايه إن شالله
فاتن وهي ببتسامه:أوكي زين أجل إشوفك هناك
رحيق: أوكي عن أذنك
فاتن:أذنك معاك
راحت لمحاظرتها
وجلست بالقاعه
والطلاب يدخلون
والدكتور مادخل الى الآن
رحيق طلعت ملزمتها وهي تفتحها وتشوف درسهم اليوم ؤش بيكون
:أقول رحيق
رحيق لفت وهي تغفس وجهها:نعم
:ؤش فيك تردين بهالنفس
رحيق:عبدالله تراك غاثني ؤش تبي
عبدالله:مأمليتي من هالحجاب ولامن تعليقات الطلاب حتى الأجانب يعلقون عليك
رحيق برفعه حاجب:مايهموني
عبدالله:ؤش يهمك أجل
رحيق:القرب من رب العالمين
عبدالله:دام كذا ليه جيتي لبلاد أجنبيه كان جلستي بديرتك و
رحيق وهي تقاطعه:عفوا!! ممكن أعرف بصفتك مين تدخل
عبدالله:بصفتي انسان مستسخف تناقضك مسويه مطوعه وأنتي تدرسي مختلط
رحيق:ماراح أرد عليك لأني أكبر من أني أرد على واحد زيك
عبدالله بضحكه:قصدك ماعندك رد
رحيق ناظرته باستحقار وهي تشوف الدكتور يدخل وتلف
الدكتور بالانقلش:مرحبا جميعا
الكل: مرحبا دكتور
رحيق وقف:المعذره دكتور
الدكتور:تفصلي
رحيق:هل بإمكاني تغير مكاني
الدكتور:لماذا ألم بعجبك مكانك
رحيق:لا ولكن أريد إن أغيره
الدكتور:أجلسي ليس هناك أي تغير
رحيق حست بالقهر وبعض الطلاب ضحكو وعبدالله من ضمنهم
جلست وهي حاسه بقهر
وباحراج من خلصت المحاظره
شألت ملازمها وطلعت وهي تتكلم مع نفسها"أنا غبيه اللي فشلت نفسي قدام الطلاب بــََـسَْ أنا أسأل إذا أقدر أغير
ليه التفشيل كذا دكاتره زفت وطلاب ازفت طلعت من الجامعه وركبت مع السايق
وهي تتصل بفاتن
رحيق:الو فاتن..وينك...عند فايز إنتي طيب إشوفك هناك مع السلامه
سكرت جوالها وهي تطلع بوكها من شنطتها
وتفتحه وتطلع صوره من البوك ناظرتها بحزن ونزلت دمعه منها مسحتها وهي تدخل الصوره وتنزل بعد مأوقف السايق وناظرت للمكان
ودخلت لشقق وفتتحت الشقه ودخلت
رحيق:السلام
الكل:وعليكم السلام
فاتن:زين وصلتي تعالي أجلسي
رحيق جلست جنب فاتن وناظرت فايز:قررتو متي أنفذ مهمتكم
فايز وهو يبتسم:إكيد
رحيق:متى ومين بينفذها
فايز:إنتي بتنفذينها
رحيق بصدمه:أنا
فايز:أي إنتي
رحيق:ماقدر أنا أسفه
فاتن:رحيق
رحيق:لو المهمه لك بتسوينها
فاتن:إكيد مابقول لا
رحيق:أنا معاكم وأشجعكم بــََـسَْ ماقدر هالمره أسفه
فايز بعصبيه:ماشاورتك وهالمهمه لك وأنتي بجامغتك بتسوينها
رحيق صرخت بوجهه وهي توقف:ماراح اسويها شوف غيري
ومشت فايز سحبها من يدها ولفاها بقوه:لو تبين تشوفين أهلك سويها
رحيق ناظرته ودموعها تتجمع بعيونها:أهلي
فايز:إيه أهلك
رحيق:نزلت شنطتها بالأرض:أوعدني أشوف أهلي
فايز:أوعدك لنفدتي
رحيق:مسحت دموعها اللي نزلت:أوكي
فايز ابتسمت وهو يلتفت:اتفقنا شباب المهمه بتكون على رحيق
رحيق:متى تبي أنفذها
فايز:بعد ثلاث شهور
رحيق ناظرت فاتن وشالت شنطتها:طيب
فايز:يألله ادخلي ارتاحي
رحيق:بروح لشقتي
فايز:براحتك
فاتن:أجي معاك
رحيق وهي تفتح الباب:لا أبي أكون لحالي
فاتن جت بتكلم وفايز أشر لها
رحيق طلعت وهي حاسه بضيقه طلعت من الشقه وجلست تمشي
وتكح وهي حاسه بكتمه
فتحت شنطتها وطلعت دواء الربو حقها وخذته وهي تجلس وتهدي نفسها وتلتقط أنفاسها
بعدها قامت وراحت لشقتها.
...........
تعريف بطله مهمه
رحيق عمرها واحد وعشرين بنت جميله وناعمه وذكيه
بس!!! وتدرس بجامعه كندا مالها صداقات إلا فاتن
ومحتشمه بحجابها حيل وهالشي مخلي الكل يعلق عليها عيال وبنات جامعتها
ومالها معرفه إلا بفاتن وقروبها وفايز

..........

بفله فهد
فهد:أريج صدقيني أحبك بس
أريج صرخت عليه:لو تحبني صحيح ماتتزوجها يافهد إن تزوجتها ماراح أبقي على دمتك
فهد:خلاص إحنا متفقين ؤالزواج تحدد
أريج بعبره:تطعني بصاحبتي طعنتوني
فهد:إنتي السبب يااريج إنتي
أريج بدموع:أنا السبب لأني وثقت فيك وأنت طعنتني
فهد:الشرع حلل أربعه
أريج:وأنا مابقبل تكون علي ضره
فهد:وأنا مابرجع عن كلمتي
أريج:خدعتني
فهد:لاماخدعتك كل شيء عشته معاك كان حقيقه
أريج:أحمد ربي ماحملت منك
فهد:أريج أنا
أريج بمقاطعه:فهد وديني لأهلي وطلقني
فهد:مابطلقك
أريج:غصب عنك بتطلقني
فهد:مستحيل
أريج:مأفي شيء مستحيل ومشت لغرفتها
فهد:أريج
أريج وهي تمشي ودموعها على خدها:روح عسي حوبتي ماتتعداكم
ودخلت لغرفتها
وانهارت على الأرض
انهارت قواها ماضارت تتذكر لما كلمها السايق
أريج:شبغيت كومار
كومار:مأما أنا في شوف سياره بابا بيت صديق إنته
أريج:سياره فهد
كومار:أي مأما
أريج:متأكد
كومار:أي مأما انت أيبي أنا ودي إنته
أريج:جهز السياره
كومار:طيب مأما
لبست عباتها والخوف يسكنها وراح مع السواق لبيت صاحبتها
نزلت ودقت الجرش وفتح لها فهددددد صدمتها كانت قويه صدمه ماتوقعتها
صرخت وهي تضم نفسها وتصيح
فهد طلع من البيت ودموع أريج بمخيلته
.............
تعريف
فهد عمره تسعه وعشرين سنه موظف بالرياض
أريج عمرها أربعه وعشرين مدرسه من جده طيبه لآخر درجه »اكتفي بهالتعريف
لأن القادم بيعرفكم بالإبطال أكثر

..............

بجامعه الأميره نوره
بالقاعه
البنات جالسين بعد انتهاء المحاظره
:سديم بتحضرين زواجي صح
سديم:إكيد زواجك بكرا إنتي صح
:إيوا بكرا وكلكم جاين صح
سديم:إكيد كم نوره عندنا وبنشوف زوجك اللي رفضتي نشوفه إلا بالعرس
نوره:فديته ؤاللــ?ـّہ وأخير بنكون بيت واحد
سديم:الله يسعدك حبيبتي
نوره:أميين وأنتي روعه متى زواجك
روعه:قدامي سنتين أنا مطوله
نوره:عقبال سديم وساره وريناد
ساره وريناد:أميين ياررب
نوره:وأنتي سديم
سديم:ماني مستعجله ومتى ماجاء النصيب يجي
نوره:صح كلامك
سديم ابتسمت
روعه:أقول شفتو أستاذه أريج غائبه اليوم
سديم:أي لها أسبوع مو طبيعيه مبين فيها شيء
ساره:إلا ؤانا ملاحظه
ريناد:يمكن مشاكل بالبيت ومااثره عليها
سديم:يمكن
نوره:ماعلينا قومو نطلع
البنات وهو يقومون:يألله
سديم:يا الله يمديني اطلع البيت واستعد لبكرا وأسوي برمجه لعرسك
نوره:ياعمري إنتي حيل وقفتي معاي
سديم:الله يوفقك
نوره:أمين
ساره:منه المال ومنك العيال
نوره:تسلمين
ريناد:لأيخليك تسحبين علينا
نوره:مستحيل اسحب عليك
روعه:بكرا نشوف
نوره بضحكه:على قلوبكم مابتفتكون
البنات مع بعض:إحلى شيء
نوره ابتسمت وكل وحده اتصلت بأهلها وطلعت للبيت
...........
تعريف بالبنات
سديم عمرهأ اثنين وعشرين تخصصها فنون وبنت ناس أثرياء وعائلتها معروفه وحبوبه وفرفوشه
نوره مع سديم بالتخصص ونفس عمرها وحبوبه بس عند حقها تصير انسانه ثانيه
ساره وريناد بنات عم وبنفس العمر اثنين وعشرين ومع سديم ونوره
روعه نفس الشي وبتتزوج عقب سنتين
...........

ببيت هادي
جالسه على سريرها وسماعاتها بإذانها
وتسمع لاغنيه إحساس
وكانت بقمه انسجامها
جلست تغني معاه وهي تحس بكل معانيها
دخل عليها وهو يشوفها وهي تغني ومنسجمه
وقف يناظرها لين انتبهت له
نزلت سماعاتها وباحراج:عبدالرحمن متي جيت
عبدالرحمن::من زمان ي قلبي وأنتي مو حاسه
ابتسمت وهي تقوم له وتبوس خده:كنت انتظرك
عبدالرحمن:أشتقتي لي
بحياء قالت:كثير
ابتسم وهو يبؤس يدها:مها إنتي إحلى شيء صار بحياتي
مها حصنته وهي تتنهد:وأنت إحلى زوج بالدنيا
عبدالرحمن:أحبك
مها:وأنا أحبك

.................
تعريف بسيط
مها عمرها تسعه عشر وجميله وناعمه وتموت بعبدالرحمن متزوجين عن قصه حب
عبدالرحمن عمره خمسه وعشرين يحب مها كثير
وقدم كثير من التضحيات لين تزوجها

.......
يقف قلمي هنا
لا اعتبر هذا البارت بارت أول
بل اعتبره بارت تعريف وموجز بسيط لما تحتويه الروايه
وكثير من الشخصيات من تظهر
وبالقادم ستظهر

 
 

 

عرض البوم صور ♫ معزوفة حنين ♫   رد مع اقتباس
قديم 15-06-12, 01:04 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
♪ مُخْمَلٍيةُ آلعَطّآءْ ♦


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 157123
المشاركات: 30,332
الجنس أنثى
معدل التقييم: ♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13523

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
♫ معزوفة حنين ♫ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ♫ معزوفة حنين ♫ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 




الباااااارت الاووول
(مبعثره)

ادري انك ماتمنيت الصدف
لكن الحظ الردئ من يمنعه

.....

بــــدايه روايتي من هذا البارات
بدايـــه الالم بطلاتي
بــدايه يوم جديد
احببت ان اوضح لكم
انه لاتوجد بطله معينه بالروايه
وكل مايجول بها قصص نساء
المهم لكل واحده منهم الالم خاص ووجع لايشعر به سواها
بعضهم من خيالي اضفتهم
والبعض الاخرى قضايا نعيشها والالم نراها باعيننا وليس فقط نسمع بها
اتمنى لكم الاستمتاع بكل مايدور بروايتي
ملاحظه(روايتي تحمل فيها الحزن اكثر من الفرح لذالك اتمنى ان تكونو على علم بذالك وان لاينتقد احد الالم الذي فيها لان الالم لنساء بهذه الحياه الذي رائته اكثر بكثير مما ساكتبه )

......
نبداء
..
ببيت اهــل سديم
بغرفه سديم
جالسه تحط روج وتتعطر
اندق باب غرفتها
سديم:وعد ادخلي
وعد دخلت وهي تصفر:لالالا اختي راح تغطي على العروس
سديم وهي تاخذ العطر وتعطر:صدقتك
وعد:والله تهبلين حصني نفسك
سديم:ان شالله خلاص روحي اخرتيني
وعد:كان ودي اروح معاك بس تدرين الدراسه وماتسوي
سديم :مو مشكله حبيبتي اهم شي دروسك
وعد:طيب حمود ينتظرك تحت
سديم خذت عباتها وشنطتها:غريبه متنزل وبيوديني
وعد:اي فاضي قال يوديك بطريقه
سديم ابتسمت وهي تقفل غرفتها وتنزل مع اختها:ذاكري زين نبي نسبه
وعد:طيب وباركي لنوره عني
سديم:يوصل ياقلبي
ناظرت بالساعه ونزلت باست خد امها وهي تبتسم:تامريني بشي يالغاليه
ام محمد:لا يمه بس انتبهي على نفسك
سديم:من عيوني
ام محمد:الله يحفظك
سديم:امين ياررب
حطت غطوتها عليها وطلعت وركبت جنب اخوها
سديم:السلام
محمد:وعليكم السلام
سديم:غريبه بتوديني
محمد:شفت نفسي فاضي قلت اوديك على طريقي
سديم:تسلم
محمد:متى بترجعين
سديم:عقب زفه صاحبتي بطلع لازم ابقي معاها لين عقب الزفه
محمد:طيب كلميني اذا بغيتي ترجعين وان كنتت فاضي مريتك
وان ماكانت فاضي ارسلت لك السواق
سديم:طيب
محمد وقف عند القاعه:يالله انزلي
سديم فتحت الباب ونزلت للقاعه ودخلت
وراحت عند المرايات ورمت عباتها وجلست تناظر نفسها بفستانها التركواز وبشرتها البيضاء تعطرت وهي تبتسم وتشيل شنطتها وتدخل برزه
شافت صاحباتها وهم ياشرون لها
وابتسمت وهي تروح لهم
سديم:تاخرت
ريناد:كان ماجيتي
سديم:ادري تاخرت واجد سورى
ساره:مو مشكله اجلسي
روعه:التركواز عليك يجنن
سديم ببتسامه:تسلمين وانتي طالعه قمر
روعه ابتسمت
سديم:تعالو نروح عند نوره
البنات:يالله
قامو وراحو لغرفه نوره دقو الباب ودخلو
نوره بفرح:اخيرا جيتو
سديم وهي تفتح يدينها وتقرب لصاحبتها وتحضنها بقوه:الف الف مبروك ياحياتي
نوره:الله يبارك فيك ياقلبي
سديم ابعدت وهي تبتسم لصاحبتها:عسى السعاده طول حياتك تخاويك
نوره وهي تتاثر بكلام سديم:انتي احلى صديقه
ساره:لنا الله
ريناد:اي والله
نوره وهي تبتسم:كلكم احبكم بس سديم غير
روعه وهي تبوسها:ندري مايحتاج ربي يسعدك
نوره:امين يارب تسلمين لي روعه
ريناد وساره سلمو عليها وباركو لها وجلسو
سديم وهي تجلس:كيف شعورك خايفه
نوره:شوي حاسه بخوف
ريناد:اي بتصيرين مره خلاص
ساره:خلاص تصيرين عاقه ماتنفعينا
نوره:انقلعي انا على قلبكم
سديم:احلى شي انك على قلبنا
نوره ابتسمت :لبي انتي
روعه:متى يجي سي سيد زوجك ونشوف هاللي اخذ عقلك وقلبك
نوره حمرت خدودها:شوي بيدخل نصور وبعدين اسمه فصولي
روعه:ياعيني يافصولي
نوره ضحكت والبنات ضحكو معاها
سديم:عاد والله تحمسنا نشوف اللي اخذ قلبك من ملكتو
نوره بتنهيده:اي والله احبه
روعه:الله يديم حبكم
نوره:امين
ريناد:ويرزقنا اللي ياخذ عقولنا
ساره بهيام:وه بس متى
سديم:هههههه لاتستعجلون على رزقكم بيجيكم اللي تحبونه ويحبكم
نوره ناظرت لامها وهي تدخل
ام نوره:يمه بيدخل زوجك
البنات قامو عى طول
سديم:اجل نتركك الحين
نوره:سديم لاتروحين
سديم:برجع لك بس عقب ماتخلصون تصوير
نوره ببتسامه:طيب
طلعو البنات عن نوره
ساره:مالي دخل بظل واشوف زوجها
ريناد:وانا زيك مابفوت علي هالشي
سديم:بنات مايصير بالزفه نشوفه
روعه:ليش عاد ننتظر نشوفه من وراء الباب مانخليهم يحسون
سديم:بكيفكم
البنات فتحو الباب وهم يناظرون
ريناد:دخل دخل
ساره:وخري شوي خلينا نشوف
ريناد:اصبري شوي
ساره:خلصي وجع
ريناد وخرت:شوفي لاتموتين
ساره:مشالله علي وسيم حيل حلو
روعه:جد وخري اشوفه
ساره ابعدت:تعالي شوفي
روعه:مشالله ربي يسعدهم
سديم بشوف وخري
ريناد:ههههه توك تهاوشينا
سديم:شسوي كلامكم خلاني ابي اشوفه
روعه:تعالي شوفيه
سديم قربت وناظرت من الباب
ناظرته وزادت فتحت الباب وهي تناظره ابعدت عن الباب والدموع تمتلي بعيونها
ريناد:وش رايك مو وسيم
ساره:حلو صح
سديم هزت راسها بدون ماتتكلم
روعه حست ان سديم فيها شي تعابير وجهها متغيره:سديم فيك شي
سديم وهي تبتسم:لا يالله تعالو نروح لعند الحريم
البنات:يالله
مشو ودخلو لداخل وجلسو

......
......

بكــــــــــندا
بالجــــامعه
رحيق جالسه بالساحه وفاتحه ملزمتها وتذاكر
كانت منسجمه بالمذاكر
ماكانت حاسه باللي حولها طبعها انها حالها بحالها
عبدالله جلس جنبها وسحب الملزمه:اشوف شتقرين
رحيق ناظرته وهي تاخذ الملزمه:وش دخلك انت متى بتفكني من شرك
وناظرت بشله عبدالله اللي وقفين حولها
عبدالله بضحك:ماراح احل عنك دامنا بنفس الجامعه والكلاس
رحيق جت تبي تمشي مسكها واحد من الشباب:وين
رحيق دفته بسرعه:فكني لاتمسكني
الكل صار يضحك
وهي تناظرهم وهم يضحكون
عبدالله:شيلي هالحجاب
رحيق :ترضي وحده من خواتك تشيل حجابها
عبدالله:خواتي مو ممكن يجون للخارج وخواتي مو متناقضين زيك
رحيق:الله يسلط عليك احد من خلقه زي ماانت متسلط علي
عبدالله ضحك بصوت عالى:سمعتو وش قالت هالحلوه
رحيق جت بتمشي مسكتها وحده من البنات:شيلي حجابج حبيبتي
رحيق وهي تدفها:انا بنت مثلك خافي ربك توقفين مع الشباب ضدي
عبدالله قرب منها وكان بيسحب حجابها وابعدت عنه:عساك لشلل لو تلمس حجابي عسى يدينك لشلل
عبدالله اهتز من هالدعوه وناظر باصحابه:روحو خلاص
راحو اصحابه وناظرها:تفكريني خفت من دعوتك
رحيق:فكني من شرك ياولد الناس انا ماضريتك
عبدالله:ماضريتيني بس انا مابخليك ترتاحين لين تشيلين هالحجاب
رحيق:لو على جثتني ماشلت حجابي
عبدالله:نشوف يارحيق
رحيق شالت شنطتها بسرعه وناظرته قبل تمشي:راح يصير شي قريب وانت اول انسان بيعتذر مني
عبدالله:وش قصدك
رحيق بنظره غامضه:ثلاث شهور وتعرف وبنشوف ساعاتها قوتك اللي تسويها علي ولاتفكر اني لحالي ان لي رب مايرضي بالظلم والدنيا بتدور
عبدالله بلع ريقه:كلامك مايخوفني
رحيق:نشوف الوعد قدام
مشت بسرعه للقاعه ودخلت لها وحطت راسها على الطاوله وهي لحالها بالقاعه لان وقت المحاظره للان مابتداء
وبدت تبكي وحيده متغربه يتيمه كل هالاشياء ماثره عليها بس تحاول تكون قويه كثر ماتقدر بس ماهي عارفه اذا تقدر تظل بهالقوه فتره طويل
رفعت راسها وهي تمسح دموعها وتطلع مرايتها وتناظر لعيونها محمرات وتحاول انها ماتوضح لاحد انها بكت
مسكت جوالها واتصلت بفاتن
رحيق:فاتن وينك ...بالكافتريا..طيب بجيك
سكرت جوالها وطلعت من القاعه للكافتريا
وشافت فاتن وهي جالسه وراحت لها
وجلست
فاتن:وش فيك
رحيق:مافيني شي
فاتن:عيونك حمر
رحيق:لا مافيني شي بس ف شي دخل بعيني وجلست احكها وحمرت
فاتن بعدم تصديق:متاكده
رحيق:ايه
فاتن:طيب
رحيق:فاتن ابي اطلبك طلب
فاتن:امري ياقلبي
رحيق وهي تمسك يدين فاتن:ابي اسمع صوت امي
فاتن:نععم
رحيق بترجي:الله يخليك ابي اسمع صوتها 16سنه ماسمعت صوتها الله يخليك
فاتن:رحيق انا مابيدي شي اسويه
رحيق بترجي:فاتن انتي تقدرين تجيبين رقم اهلي من فايز الله يخليك تكفين حطي نفسك مكاني
فاتن:وانا زيك مافي فرق بيننا ماعندي اهلي
رحيق:انتي اهلك ماتو بس اناا عايشين انا سمعت فايز وهو يكلم حمد سمعتهم
فاتن:رحيق لاتورطيني
رحيق دموع:فاتن تكفين ساعديني مالي غيرك
فاتن بحنيه:رحيق ودي بس انا اخاف من فايز
رحيق:ماراح يعرف صدقيني
فاتن قامت وهي تاخذ شنطتها:اسفه رحيق ماقدر اساعدك سامحيني
رحيق:فاتن
فاتن مشت وتركتها
حست بقهر وتحطيم لان فاتن رفضت تساعدها
احبطت وحست بياأس
ناظرت لساعه وشافت ان وقت المحاظره بدت
قامت وشالت ملزمتها وشنطتها واتجهت للقاعه

.....
.....

بالـــرياض
ببيت ام نـــادر
خلود طلعت من المطبخ ودخلت لصاله وماسلمت على اخوها والمره اللي ربتها
جلست ومسكت الريموت
تركي:انتي ماتعرفين تسلمين
خلود:لا مااعرف
تركي:اقول انتي تكلمي زين انتي يبيلك تكسير راس
خلود ناظرته ورفعت حاجبها:ومن بيكسره لي انت يالبزر
تركي قام بسرعه وهو معصب:الحين اعلمك مين البزر
ام نادر وقفت على طول ومسكت تركي:تركي يمه اتركها
خلود بتريقه:بصراحه خفت هيه انت فوق على نفسك انا اختك الكبيره ماني الصغيره
تركي:لو كنتي تبيني احترمك زي ماتقولين كان تحترمين امي اللي اكبر منك واللي ربتك
خلود:ربتني او ماربتني هي تظل مرت ابوي مو امي
تركي:اجل انقلعي لامك بالسجون
خلود بعصبيه:تركي والله لو تجيب طاري امي مره ثانيه وتغلط والله لساني مايطق لسانك ماحييت
تركي:يكون احسن ماتكلم معاك ويكون احسن لو ماشوف وجهك بالبيت كله
ام نادر:تركي وش هالكلام
خلود:لاتسوين نفسك طيبه انت اللي تحشينه علي بتمسكنك
تركي عصب وكان بيمد يده ومسكتها امه
ام نادر:دامي هنا ماتمد يدك عليها
خلود بصراخ:انتي ماااااالك دخل انتي اساس المشاكل مشاكلنا كلها بسببك
ام نادر:الله يسامحك
تركي:خلود روحي غرفتك قبل يصير شي مايسرك
خلود ناظرته بعصبيه :ان شالله يرجع ابوي ويريحني منك ومنها
وراحت غرفتها
تركي مسك شعره وهو معصب:يمه ليه ساكته لها لمتى يمه لمتى
ام نادر جلست:اتركها يمه هي يتيمه
تركي بقهر:يمه كافيك سلبيه كافي خليتي مالك شخصيه عند ابوي خليتيه مايقدرك وراح وماهتم لك وعمتي خليتيها تتسلط علينا وتحط راسها براسنا ومافي احد حاطه له حد
ام نادر:الدنيا تدور يايمه وربك ياخذ جزاي منهم
تركي بتنهيده:اااااااه بس انا ماقدر اشوف خلود تتكلم عليك واسكت
ام نادر:خليها براحتها وهي بتعرف انها غلطانه
تركي:ماتوقع يمه
ام نادر:اجلس وقلي كلمت اخوك
تركي:لا
ام نادر:ليه يمه كلمه وطمني
تركي:لايمه ماني مكلمه متى ماروق وحب يكلمنا بيكلمنا
ام نادر:بس هذا اخوك
تركي:لانه اخوي بخليه براحته
ام نادر:طيب يمه اللي تشوفه
تركي باس يدها وهو يبتسم لها وبداخله قهر ماينوصف

.....
.....

بفـــــــله كبيـــــره
مسكت كوب ماي وهي تفتح مضاد حيوي وتحطه بالماي وتخلطهم
وتطلع من المطبخ لصاله وصوت الاغاني عالي
مدت الكوب وهي تبتسم:تفضل حبيبي
اخذ الكوب وهو ياشر لها:اجلسي شجون
جلست جنبه
حضنها وهو يشرب الماي ويبوس خدها:حبيبتي اليوم يومنا
شجون:بروح اجيب السفن اب لك
:بعدين الحين قومي ارقصي لي
شجون:طيب حبيبي
قامت وهي تربط على خصرها شيله وتهز له وهو يصفق لها
وصارت تمشي وهي تهز له وسحبت كاس وهي تصب السفن اب فيه وتقرب منه وهي تشربه:اشرب حبيبي اليوم ذكرى زواجنا اشرب
شرب منه وهو يمسك خدها ويبوسها وهي تلف وتفتح علبه معاها وتحط بودره بالسفن ابد وتشربه وتجلس ترقص له
صار يحس بضيق بالتنفس ومسك قلبه وهو يطيح على الارض
كانت تناظره وهي تكمل رقص ودموعها تنزل وتبتسم
ناظرها وهو متالم:انتي وش شربتيني
قربت منه وهي تنزل راسها له:اليوم هو يومك ياعبدالعزيز يومك
عبدالعزيز:شجـ..... وسكت وعيونه مفتوحه
حطت يدها على فمها وهي تجلس على ركبها ودموعها تنزل وهي ترتجف:انا قتلتك قتلتك وصرخت بصوت يهز الفله قتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتتلتك
قامت بسرعه وهي تركض لفوق وهي ترتجف وتاخذ عباتها وتلبسها وهي تبكي وتنزل من الدرج وتطيح وتقوم
اخذت الكاس اللي شربته فيه وطلعت تركض من الفله كلها
طلعت تركض لمكان بعيد بعيد عن الفله
لمكان ماحد يلاقيها فيه
دخلت باحد الخرابات وهي تضم نفسها وتصيح وكلها ترتجف وتقول"انا قتلته وارتحت انتقمت منه انا قتلته قتلته"
.........
........
ببيت عبدالرحمن ومها
جالسين بالصاله
ومها منسدحه على رجوله:حبيبي متى بنسافر
عبدالرحمن:ان شالله حبيبتي كلها اسبوعين ثلاثه وبنسافر
مها:لوين
عبدالرحمن:مفاجاه
مها:ابي اعرف بليز
عبدالرحمن:لا مفاجاه مايصير
مها بدلع:بس انا ماقدر اصبر
عبدالرحمن وهو يسحب خشمها:تعلمي تصبري
مها وهي تحك خشمها:عورتني
عبدالرحمن ابتسم
مها:طيب شخبار اهلك
عبدالرحمن:بخير حمدالله
مها:لازم نروح لهم قبل نسافر
عبدالرحمن:اكيد حبيبتي بنروح لهم
مها ابتسمت:واهلي بعد
عبدالرحمن:وانا اقدر انسي اهل قلبي
مها بحياء:الله لايحرمني منك
عبدالرحمن:ولامنك ياحياتي

........
........

بـــشقه نادر
جالس على التلفزيون وهو يشرب بكاس
دق جواله سحبه ورد:الو ..هلا هاني ..اي بالشقه تعال..طيب
نزل جواله وقام وفتح الباب وهو يضحك:ادخل حياك حياك
هاني سكر الباب:انت وينك لي ساعه ادق الجرس وبعدين وش هالسم اللي تشربه
نادر وهو يرفع الكاس:هذا يخليك فوق فوق تبي منه
هاني:استغفر الله انت مجنون شي
نادر:اوه هاني لاتعكر لي مزاجي
هاني:انت بتضيع من وراء هالسموم
نادر:ماني محتاج نصايحك وش تبي جاي
هاني:ابيك ترجع بيت اهلك
نادر:مستحيل
هاني:امك مالها غيرك حرام اللي تسويه فيها المسكينه الا الوالدين يانادر
نادر:هاني مو ناقصك اذا ماعندك الا هالكلام يفضل تروح
هاني ناظره بشفقه:انا شفقان عليك انت مسكين
نادر ضحك وهو يشرب:شفقان علي
هاني:الله يهديك ويصلحك
نادر مارد وهو يشرب
وهاني جلس وهو مابيده شي ولابيترك صاحبه بهالحال

........
........
نــــرجع لزواج
البنات جالسين وسديم ساكته مانطقت بحرف
سمعو الطقاقه وهي تقول للحريم يتغطون لان المعرس بيدخل
تغطو البنات وسديم تلثمت
ودخل فيصل قبل نوره وانتظرها فوق المنصه
عيون سديم ماراحت عنه
روعه:رزه من جد زوجها
ساره:اي مشالله
ريناد:***وته شي
سديم ناظرت بنوره وهي تدخل على انغام وموسيقي لاغنيه خذني لك
وصلت للمنصه ومدت يدها لفيصل وابتدت كلمه اغنيه اصاله
خذني لك
((خذني لك خذني اقرب
خذني لاحلامك وفرحكـ
خذني لخوفك و جرحكـ
انا ابغا العيشه معكـ
خذني لدموعك .. لاسرارك .. لزعلك و لرضاكـ
ابغى تكون انت داري وانا داركـ
واوعدك ما اخذلكـ
انت بس جرب حبيبي .. وخذني لكـ

باقضي ايامي معكـ
بنسى نفسي .. واذكركـ
واتنفس من هواكـ
باتوسد طهر قلبكـ
واتفيا بظل حبكـ
واوعدك ما اخذلكـ
انت بس جرب حبيبي ..خذني لكـ
خذني للعطر بيدينكـ..
خذني للشعر بكلامكـ..
أرتوي من صآفي نبعي
خذني للنور بعيونكـ .. خذني ماقدر بدونكـ
وأوعدكـ ما اخــذلكـ
انت بس جرب حبيبي .. وخذني لكـ
مسك يدها وصعدها للمنصه وهم يمشون مع بعض والابتسامه مافارقته
وصلو للكوشه والمصوره تصورهم والكل يسلم عليهم ويبارك لهم
ساره:يالله امشو نسلم عليها قبل لايطلعون
روعه:يالله وناظرت بسديم اللي مصنمه:امشي بنسلم
سديم:هاه اي يالله امشو
ومشو كلهم للمنصه وقربو من نوره
روعه وهي تسلم عليها:مبروك حبيبتي
نوره:الله يبارك فيك روعه
ريناد وساره:مبروك نوره الله يسعدك
نوره:الله يبارك فيكم
سديم قربت وهي تمد يدها لنوره:مبروك نوره
نوره:الله يبارك فيك سديم عقبالك
سديم بغصه:تسلمين
فيصل رفع راسه وناظر لسديم بعد ماكان منزل راسه عشان الحريم ناظرها بتركيز على عيونها
سديم ناظرته بطرف عينها ومشت بسرعه مع صاحباتها
وهم راحو لطاوله
وهي راحت لدوره المياه على طول
دخلت وفكت لثمتها وهي تناظر نفسها بالمرايا وتتنفس بسرعه وهي مخنوقه
ودموعها نزلت بدون ماتقدر تمسكهم
كانت تمسح كل دمعه تنزل بس دموعها ماكانت توقف
فتحت الماي وغسلت وجهها ومكياجها المرتب انحاس
حاولت تمسك نفسها وهي تمسح المكياج وتحاول تعدله شوي
وطلعت جوالها من الشنطه واتصلت باخوها
سديم بخنقه:حمود تقدر تجيني
محمد:ليه انزفت صاحبتك خلاص
سديم:ايه خلاص برجع البيت
محمد:طيب برسلك السواق
سديم:طيب باي
سكرت من اخوها
وهي تحط روج من جديد وتكحل عيونها
وتطلع لصاحباتها دخلت الصاله وكانت نوره منزفه
راحت لصاحباتها وجلست
روعه:وين رحتي
سديم:بدوره المياه واتصلت بحمود وبيجيني السواق
ساره:ليه تو الناس
ريناد:بدري
سديم:مصدعه وابي اروح للبيت ارتاح
روعه:يالله كنا بنرقص ونستانس
سديم ببتسامه:سامحوني بس حيل مصدعه وماقدر اجلس
ساره:خساره
ريناد:سلامتك سدو
سديم:الله يسلمك حياتي
روعه:سديم ليه احس فيك شي
سديم:قلت لك مافيني شي اطمني روعه
روعه:طيب
دق جوالها بعد شويات من صمتهم وشافت السواق يدق
قامت وناظرت البنات:بروح جاء السواق
روعه وهي تبوس خدها:الله معاك
ريناد وساره قامو باسو خدها
وطلعت لحوش القاعه ولبست عباتها وطلعت لسياره
ركبت مع السواق وهي راجعه البيت ودموعها على خدها من تحت نقابها ماوقفو

.......
.......

بـــالفنــــدق
العروسين
نوره&فيصل
دخلو للغرفه
وفيصل جلس بالصاله وهو يفك ازارير ثوبه وحاس بخنقه
نوره وهي تجلس جنبه:فيصل فيك شي
فيصل:لا حبيبتي
نوره:الا انت طول الطريق ساكت ومعتفس
فيصل ببتسامه باهته:نوره روحي غيري فستانك وانا بطلب عشاء
نوره:طيب
قامت للغرفه
وهو صار يتذكر العيون اللي شافهم
قام بسرعه وهو يطلع من الغرفه وينزل لتحت لسيارته ويركبها ويفتح الكبوت حق السياره
ويحوس بالاوراق وتطح صوره من بين هالاوراق
اخذها بسرعه وهو يناظرها
سكر عيونه وهو يقول"هي هي سديم الله ياسديم ماشفتك الا يوم زواجي وانتي صاحبه زوجتي ليه اليوم شفتك ليه اليوم بالذات ماتمنيت بحياتي كلها اشوفك قلبتي حياتي فوق تحت
قلبتيها ياسديم"
جلس فتره بالسياره بعدها رجع الصوره ونزل ورجع للغرفه
ونوره بوجهه
نوره بخوف:فيصل وين رحت
فيصل وهو ضايق:رحت اطلب اكل
نوره حضنته:خفت عليك
فيصل حضنها وهو ضايق:نوره انا تعبان بدخل ارتاح مابي اتعشي
نوره:وانا ماني مشتهيه
فيصل ابعدها وهو يمشي:امشي ننام
نوره مستغربه هالضيقه اللي فيه وهم وقت التصوير كان مبسوط وماعمره عاملها بهالجفاف
دخلت معاه الغرفه وهو لبس بجامه وانسدح وقال:تصبحين على خير
نوره وهي تشوفه يعطيها ظهره:وانت من اهله

.......
.......

ببــــيت اهل سديم
وصلت ودخلت وهي تبين نفسها طبيعيه
ام محمد:تعالي يمه
سديم:يمه وعد وينها
ام محمد:نامت
سديم:طيب يمه انا تعبانه بطلع ارتاح
ام محمد:ليه يمه وش فيك
سديم:مافيني شي يمه بس تعبت بزواج صاحبتي ومصدعه وابي اريح
ام محمد:طيب حبيبتي روحي ارتاحي
ابتسمت وطلعت لغرفتها
دخلت للغرفه وسكرت الباب
وهي ترمي عباتها وشيلها على السرير
وتجلس بفستانها على سريرها
صارت تتذكره وهو حاضن نوره ويضحك ومبسوط وقت التصوير
قامت وفتحت درجها وهي تطلع مذكراتها
وتفتحه وتطلع صورته من الدفتر وتناظره ودموعها بدت تنزل مسكت قلمها وكتبت
ليت دروب الصدف .. قبل لاتجمعنا مستخيره
نزلت قلمها وهي ماقدرت تمسك حالها وصاحت من قلب
وتقول"ليه صديقتي يافيصل ليه "

......
......

ببيـــــت فهد
بالغرفه
اريج تشيل اغراضها بالشنطه
دخل فهد الغرفه وبستغراب:ليه تضبين اغراضك
اريج:ماعاد لي جلسه معاك وبكلم اخوي يجي ياخذني
فهد:مستحيل اخليك تروحين
اريج ناظرته:قلت لك مستحيل ارضي تكون علي ضره
فهد:اريج خلينا نتفاهم
اريج:مافي بيننا تفاهم كل شي انتهي بعمري مابسامحك ولا انسي
فهد:اريج
اريج سكرت شنطتها
وراحت سحبت جوالها من الطاوله وهي تتصل باخوها
فهد قرب لها وسحب الجوال من يدها ورماه بالجدار:ماراح تطلعين من البيت
اريج بعصبيه:فهد انت انجنيت
فهد:قلت ماراح تطلعين وطلاق مابطلق
اريج بصراخ:راح تطلقني غصب عنك انا ماراح اظل عندك ماراح اظل ومشت
فهد سحبها من يدها ودفاها على السرير وبعصبيه:ماراح تروحين لاي مكان سمعتي لااي مكان
وراح اخذ المفتاح من على الباب وطلع وقفله
اريج راحت تدق الباب:فهد افتح الباب وبصراخ:فههههههههههد لاتحبسني فهددددددددددد
وجلست على الارض وهي تبكي وتقول:فهد افتح الباب فهددد

......

 
 

 

عرض البوم صور ♫ معزوفة حنين ♫   رد مع اقتباس
قديم 15-06-12, 01:05 PM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
♪ مُخْمَلٍيةُ آلعَطّآءْ ♦


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 157123
المشاركات: 30,332
الجنس أنثى
معدل التقييم: ♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13523

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
♫ معزوفة حنين ♫ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ♫ معزوفة حنين ♫ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 


البااارات الثاني
(الحاجه)

لولا حاجتي واليتم
ماصرت خدامه!!

/
/
/
بكـــــندا
بــــشقه فايز
رحيق:فايز ماتقدر تقدم المهمه المطلوبه مني
فايز:ليش
رحيق بقهر:لان الكل بالجامعه يضحكون علي لان حجابي كامل
فاتن:ماعليك من احد وانتي البسي نفس حجابي
رحيق:حجابك مايعجبني لانك تلبسين بناطيل وبس حجاب وانا حجابي كامل مايبين من لبسي شي حجابي كله اسود وماف احد تاركني بحالي
فايز:رحيق قبل ثلاث شهور ماراح تصير المهمه
رحيق:ليه انا مستعده لها
فايز:قلت لك لا
رحيق:عطني سبب واحد مقنع قولي ليه بعد ثلاث شهور
فايز:مو شغلك
رحيق بعصبيه:مليت من اسلوبك ومعاملتك لنا كاننا جاريات عندك كافينا ظلم واضطهاد منك ياظالم كاننا جارياتك وين ماتوجهنا نروح
فايز قرب منها وهو يبتسم على جنب:عيدي وش قلتي يارحيق انا ظالم
رحيق:اي ظالم و
فايز عطاها كف وطاحت على الارض:هالكف بس عشان ماتنسين نفسك
فاتن قربت من رحيق:هي ماتقصد ماكان محتاج هالكلام انك تضربها
فايز:هالكف عشان تصحى على نفسها وعشان ماحد يتمرد غيرها
رحيق حاطه يدها على خدها قامت وهي تشيل شنطها وجوالها وتمشي لباب الشقه
فايز شدها من يدها:وين
رحيق دفت يده وطلعت من الشقه ودموعها تنزل على خدها
فايز:حمد الحقها
فاتن:انا بروح معاهم
فايز:روحي
فاتن طلعت مع حمد ولحقوو رحيق اللي تركض
حمد وهو يركض:رحححححححيق
رحيق لفت وشافته هو وفاتن لاحقينها وجلست على اول كرسي صادفها وهي تبكي
فاتن من وصلت لها جلست جنبها:رحيق
رحيق مارفعت راسها وهي تبكي
حمد وتنفسه سريع:الله يهديك على هالركض
رحيق رفعت راسها وناظرته وبضعف:حمد
حمد بحنيه قرب منها:سمي
رحيق:ابي اهلي
حمد ناظر لفاتن:رحيق اهلك ماتو
رحيق هزت راسها بلا:انا ادري انهم عايشين حرام عليكم يتمتوني حرام عليكم
حمد قام عنها وهو يمشي عنهم
فاتن مسك يدين رحيق:هدي رحيق مو مستاهله
رحيق حضنت فاتن وهي تبكي:عشت يتيمه سنين عمري كلها لا اهل ولا وطن ولا شي غربه وعذاب وخدع
فاتن بحزن:وانا زيك يارحيق انا زيك لا اهل ولا وطن ولاشي غير فايز اللي يامرنا واللي يغربنا من وطن لوطن
رحيق ببكاء:ابي اهلي فاتن ساعديني ابي اهلي انا تعبت ابي اشوفهم لو لحظه لحظه بس
فاتن ابعدت رحيق وهي تمسح دموعها:حزننا واحد يارحيق وجروحنا وحده ومصيرنا واحد لاتنسين فايز وش سوا بهناء لما طلعت عن امره وسوت عكس مايبي
رحيق بنظره حزينه:قتلها
فاتن:انا مالي غيرك واحنا مالنا الا بعض مابي يصير لك نفس المصير
رحيق ابتسمت:ان شالله
فاتن:تعالي نرجع واعتذري من فايز
رحيق:مابي
فاتن:عشاني مابيه يحطك براسه
رحيق:بس
فاتن بمقاطعه:عشاني رحيق
رحيق قامت:يالله امشي
فاتن ابتسمت وقمت مع رحيق وهم راجعين لشقـــه

/
/
/
بالــــريــــاض
بالصبــــاح
بـــــالفنـــدق
نوره جالسه بالصاله
وهي تفكر بفيصل اللي جلست وماحصلت
وجواله مخليه مو ماخذه
سمعت صوت الباب ينفتح وقفت على طول
فيصل وهو يدخل:السلام
نوره:فيصل وين رحت
فيصل:رحت مشوار صغير ورجعت جهزتي الاغراض
نوره:اغراض ايش فيصل شفيك اغرراضنا بالبيت
فيصل:طيب نسيت ماصار شي
نوره:انا من امس حاسه فيك شي قولي وش فيك
فيصل:سلامتك حبيبتي مافيني شي
نوره:فيصل لاتخبي علي صاير شي قولي
فيصل:نوره قلت لك مو صاير شي خلاص عاد
نوره:احساسي يقول عكس هالشي
فيصل:خانك احساسك
نوره رفعت حاجبها:اتمني يافيصل ماتكشف بعدين انه فعلا فيه شي
فيصل وهو يجلس:ماراح تكتشفين شي يالله روحي البسي خلينا نمر اهلي واهلك ونسافر مابقي شي على الرحله
نوره:طيب
راحت الغرفه ولبست عباتها وجهزت وطلعت له
فيصل وهو يقوم:يالله
نوره:جوالك
فيصل:عطيني اياه
نوره مدته له
اخذه وطلع مع نوره وسلم الغرفه للفندق اللي كان ماخذها ليله وركب سيارته
نوره:خلينا نروح لاهلك اول
فيصل:طيب
نوره ناظرت بالطريق وهي تفكر"قلبي حاسه انه فيك شي يافيصل ليش تغيرت علي بظرف ليله اكيد ف شي صاير اكيد "


/
/
/
/
بـــــبـــيت فهد
شال معاه الفطور
وفتح الباب عليها ودخل وسكر الباب
اريج ناظرته وهو شايل الفطور ويقرب منها
فهد:حبيبتي سويت لك الفطور
اريج:مابيه
فهد:اريج مايصير تسوين بنفسك كذا مافي شي مستاهل
اريج:تتزوج علي ومافي شي مستاهل تبي تتزوج الانسانه اللي دخلتها بيتي واللي عطفت عليها وصادقتها
فهد:اريج الشرع حلل اربع وانتي ماتقدرين تمنعيني من هالحق
اريج:مامنعتك بس طلقني فهد طلقني
فهد:انا احبك ومانسيت العشره اللي بيننا بس قلبي مال لها وانتي حببتيني فيها انتي دخلتيها لقلبي انتي كنتي تسولفين عنها انتي تخليني اوصلها لحالنا انتي خليتيني اجيب واحط بيتها انتي يااريج انتي
اريج نزلت دموعها وهي تعض شفتها من الالم:وياليتني ماسولفت عنها ياليتني ماعرفتها ياليتني ماامنت لها ياليتني ماخليتك توصلها ماكنت اصدق بمقوله هالناس"خاويني واخاويك واخذ رجلك واخليك"خاوتني وخذتك مني صديقتي بتصير ضرتي
فهد نزل الفطور وهو يقرب منها ويمسح دموعها:سامحيني
اريج وهي تبعد يدينه:الجرح اللي بقلبي مو ممكن يطيب والغدر اللي جاني مو ممكن انساه والطعن اللي جتني بظهري مالها علاج
فهد:اريج
اريج:لاتخلينا نكره بعض انت تبي تتزوج انا بقولك اللي يسعدك بس مو من حقك تجبرني ابقي معاك وارضي
فهد:بس انا مابي اخسرك
اريج:خسرتني فهد خسرتني من اللحظه اللي فتحت لي الباب فيها ببيت صديقتي خسرتني
فهد:مااني اول ولا اخر واحد يتزوج
اريج:ولا انا اول ولا اخر وحده تطلق وماترضي تكون عليها جاره
فهد:وانا ماراح اطلقك مهما يصير
اريج جلست على السرير:راح تطلقني فهد حتى لو حبستني ايام وشهور بيجي يوم واطلع فيه وبتطلقني
فهد:لجاء هاليوم تاكدي اني بكون تحت التراب
اريج لفت وجهها عنه
فهد طلع من الغرفه وقفلها عليها
اريج انسدحت وهي تحتضن جسدها البارد ودموعها تنزل
وهي حاسه ان الطعنه اللي جتها كانت قويه كان حب فهد لها كبير ماتوقعت للحظه انه يناظر لغيرها وياليته ناظر لاي وحده غيرها ماتعرفها اللي ناظرها كانت صديقتها؟؟؟


/
/
/
/

بــــفله عبدالعزيز
دخل وهو يتنفس بسرعه والشرطه داخل وخارج البيت
ناظر لعبدالعزيز اللي مغطي بشرشف وقرب لها بسرعه
مسكه شرطي:ممنع تقرب منها
صرخ عليه وهو يحاول يفك نفسه:انا اخوووووووووه
الشرطي:وريني اثباتك
دخل يدينه بجيوبه بسرعه وهو يحوس فيهم ويطلع الاثبات:هذا هو انا اخوه سالم
الشرطي:تقدر تشوف اخوك بعد الكشف الطبي
سالم طاح على رجوله وهو يشيل الشرشف عن وجه اخوه ويصرخ بصوت عالي:عبدالعزززززززززززززززززززيزززززززززززززززززز
الضابط قرب من سالم وجلس عنده:انا ماني عارف وش اقولك مافي اي عباره مواساه راح تواسيك بهالمصيبه
سالم وهو يمسح دموعه:مين اللي سوا باخوي كذا مين اللي قتله
الضابط:ماراح نقول ان اخوك مقتول احنا راح نكشف عليه كشف طبي وراح ننتظر الكشف الطبي عشان نعرف سبب الوفاه
سالم:كيف عرفتو كيف دريتو انه متوفي
الضابط:طفل من اطفال الجيران طاحت كورته بفله اخوك ووكان بيدق الباب حسب ماقال عشان ياخذها والباب كان مفتوح والولد دخل للبيت وشافه بالارض وخبر اهله واهله بدورهم اتصلو فينا
سالم:وش حصلتو بالفله ف اثر انه ف احد كان عنده
الضابط:مابقدر اعطيك اي معلومه قبل مايطلع الكشف الطبي
سالم:متى يطلع الكشف الطبي
الضابط:بكرا
سالم ناظر لاخوه وهو مو مصدق ان اخوه اللي كلمه من اسبوع قدامه الحين ومتوفي
قام وهو يطلع من الفله ويركب سيارته ويحط راسه على الدركسون:وشلون اقول لامي هالخبر وشلون بقول لاخواني وشلون باقول لاهلي وشلووون

/
/
/
/

بـبيت ام محمد
بغرفـــه سديم
صحت من النوم على صوت طق الباب
قامت وهي حاسه ان نومتها كانت غلط
فتحت الباب وبعيونها النوم:نعم شتبين
وعد وهي تشهق:للحين بفستانك ومكياجك
سديم ناظرت نفسها وبفهاوه:نمت وماحسيت
وعد:شوفي الساعه كم انتي ماعندك محاظرات
سديم وهي تدخل الغرفه:الا بس راحت علي نومه
وعد:يالله قومي بسرعه تحممي وغيري وانا بجهز الفطور
سديم:اقنعتيني ماكانك بتامرين الخدامه
وعد بضحكه:سلكي لي حسسيني اني مره
سديم:هههه اطلعي عني مصدعه وابي اخلص
وعد:طيب
سديم سكرت الباب عقب وعد وناظرت بدفتر الذكريات حقها
قربت منه وهي تطلع الصوره تنهدت بقوه وهي تقول"الله يسعدك مع نوره الله يسعدكم"
دخلت الصوره والدفتر بالدرج ودخلت لحمامها وتروشت وطلعت ولسبت تنوره وبلوزه وحطت كحل وروج وشالت شنطتها وطلعت من الغرفه وقفلتها ونزلت لتحت
وقربت لامها وهي تبوسها:صباحي انتي يااحلى ام
ام محمد وهي تبتسم:صباحك ورد
وعد وهي تدخل:دايم هالسديم ماكله جوي
سديم وهي تجلس:ايه بامي اكيد باكل جوك
محمد وهو يدخل:السلام
الكل:وعليكم السلام
محمد:جهزتو الفطور
وعد:اي يالله امشو
ام محمد وهي تقوم مع سديم:يالله مشينا
جلسو على الطاوله الكل
محمد:حسن وينه يمه
ام محمد:يدرس مع ولد فارس
محمد:زين
سديم:حمود توصلني والا مايمديك
محمد:والله مايمديني وراي شغل بالشركه كثير
سديم:طيب
وشربت العصير بسرعه وهي تقوم:تاخرت لازم اروح
وعد:ماقلتي لي وش صار بعرس نوره
سديم تغيرت ملامحها:لرجعت قلت لك
وعد:طيب
ام محمد:برعايه الله يمه
سديم باست راس امها ولبست غطاها وطلعت ركبت مع السواق وصلها للجامعه
دخلت وراحت للقاعه على طول
دقت الباب ودخلت:دكتوره اقدر ادخل
الدكتور:المحاظره متى تبداء عندك بالجدول
سديم:9واربعين دقيقه
الدكتوره:والحين الساعه كم
سديم:9وخمسين دقيقه
الدكتوره:تفضلي برا
سديم:دكتوره زحمه الرياض اخرتني
الدكتوره:كان طلعتي بدري عشان توصلين على الوقت
سديم:دكتوره اول مره اتاخر واوعدك انها اخر مره
الدكتوره:ادخلي وبسجلك تاخير
سديم:طيب
راحت وجلست جنب صاحباتها
روعه:كان ماجيتي
سديم:كلها عشر دقايق تاخير
ريناد:اي وش عندك
سديم:راحت علي نومه من عقب امس
ساره:عاد طلعتي بدري
الدكتوره:سديم
سديم:هلا دكتوره
الدكتوره:متاخره وتسولفين
سديم باحراج:اسفه دكتوره
الدكتوره جلست تكمل شرح
وسديم سكتت هي والبنات وهم يركزون بالمحاظره

/
/
/
/

بــــفله كبــــيره
صرخت عليه وهي تدفها:انتي غبيه حماره ماتفهمين انا ماقلت لك نظفي الغرف ماقلت لك خلس مرايات الصاله تلمع
:الا قلتي لي وانا جالسه انظف المطبخ وقالت بس اخلصه بطلع للغرف
سحبها من كتفها وهي تطلعها برا المطبخ:الكلمه اللي اقولها تمشي عليك فاهمه لقلت لك تسوين هالشغله تتركين اللي بيدك وتسوين الشغله اللي قلت لك سويها
هزت راسها بخخوف:ان شالله
دفتها على الارض:انقلعي نظفي المرايات وخليها تلمع بسرعه
قامت وهي تدخل المطبخ وتاخذ معاها جرايد وبخاخ المرايات وتروح للمرايات وتجلس تنظفهم ودموعها تنزل
وبخاطرها"اليتم بيدين ناس ظالمه شين"
جلست تمسح المرايات وخلتهم يلمعون لمع وطلعت لفوق تنظف وترتب الغرفه غرفه غرفه
فله فيها بالددور اللي فوق اربع غرف والدور اللي تحت ثلاث غرف
نظفتهم غرفه غرفه وبخرتهم غرفه غرفه
ظهرها المها حسته راح ينكسر من كثر ماهو يالمها كم ساعه وهي واقفه على رجل وحده
دخلت على غرفتها وهي تجلس على السرير وتنسدح وهي تتنهد من الالم اللي بظهرها
سمعت صوت صراخ ونداء لها بس ماقدرت تقوم
انفتح الباب عليها وبصوت عالي:ايمان
ايمان وهي ترفع نفسها:سمي
دخلت وهي معصبه:انا لي ساعه اناديك وانتي هنا
ايمان:اسفه بس انا تعبت من الغرف وحبيت ارتاح
قربت منها وهي تسحبها من شعرها:لما اناديك تجيني على طول ماتخليني اصرخ
ايمان بالم:حاظر حاظر
سحبتها من شعرها ونزلتها لتحت للمرايات ودفتها على المرايات وهي معصبه:انا ماقلت لك نظفي المرايات
ايمان وهي تناظر المرايات وعليها اصابع:نظفتهم اكيد رنيم ورهف اللي حطو اصابعهم على المرايات
:اقول نظفي ولاتحطينها ببناتي لا ارجع والقيهم وسخات
ايمان:طيب
ناظرتها من راحت وفتحت المغسله وهي تغسل وجهها ودموعها تنزل من المعامله اللي تجيها
تنهدت ووهي تجيب جريده وتجلس تمسح الاصابع عن المرايا
ومن بعدها تروح المطبخ وتجلس تنظفه

.......
تعريف باهل راشد
ام راشد الام وصاحبه البيت
وقاسيه على ايمان الخادمه وبس على عيالها مافي احن منها
راشد الكبير ومتزوج وعايش بيت لحاله
رائد عمره24 ويدرس بالخارج
رابح عمره19 اخر سنه ثانوي وطايش
رهف ورنيم توام وبثاني توسط
اسرار الكبيره متزوجه وعمرها23 وعندها ولد
ايمان الخادمه (قصته قصه ومع الاحداث الجاايه بتعرفونها)

/
/
/
/

بكــــــــنداا
بالـــــشقــــه
رحيق قربت من فايز:انا اسفه
فايز:رحيق انا مابيك تتاسفين بس ابيك مااتنسين نفسك ولاتنسين انا مين
رحيق:ان شالله
فايز:خلاص حصل خير
رحيق:طيب انا بروح لشقتي
فايز:طيب خلي فاتن تروح معاك
رحيق:طيب
فاتن:يالله مشينا
رحيق:يالله
طلعو وركبو مع السواق
فاتن:اي خليك كذا خلينا نسلم من شره
رحيق:انا عشانك اعتذرت منه
فاتن:ادري فديتك والله
رحيق ابتسمت
وصلو لشقتهم ونزلو ودخلو

/
/
/
/

ببيت عبدالرحمن
مها:دحومي كذا احلى والا كذا
عبدالرحمن وهو يناظرها ويبتسم:كل شي فيك حلو
مها:طيب وش اللي عجبك اكثر كذا شعري والا كذا
عبدالرحمن:ياعمري اي شي تسوينه بشعرك يطلع عليك جنان
مها بحياء:احبك
عبدالرحمن:اموت فيك
مها وهي تفتح الدولاب:اطلع عشان اعرف وش البس
عبدالرحمن:عادي البسي وانا موجود
مها:لا اطلع مفاجاه
عبدالرحمن قام وهو يضحك:طيب لاتاخرين
مها:طيب
طلع وهي قفلت الباب وجلست تناظر بفستاينها
وحست بقبضه بقلبها
جلست على السرير ودقات قلبها تزيد وصارت تهدي نفسها
وتتنفس بعمق وهي تبعد عنها كل الوساوس
وقامت طلعت لها فستان وجلست تلبس وقلبها منقبض

/
/
/
/
ببيت ام نادر
جالسه بالصاله لحالها وتركي بغرفته يدرس
وخلود كالعاده بغرفتها
دخلت الصاله خلود وهي لابسه عباتها وبتطلع
ام نادر:وين يمه
خلود:وش دخلك
ام نادر:انا خايفه عليك و
خلود وهي تقاطعها:لاتمثللللللللين علي انتي تظلين مرت ابوي انتي السبب اللي خليتي ابوي يروح انتي السبب بان تركي يتجراء علي
ام نادر:انا
خلود بعصبيه:اي انتي خلاص مالك دخل فيني مالك دخلللللللل
ام نادر:الله يسامحك
خلود بزهق:خلاص مليت من هالتمسكن مليت
وطلعت الصاله
تركي:خلود
خلود لفت عليه:نعم انت الثاني
تركي برفعه حاجب:على وين
خلود:انا ارتاح من امك تجيني انت
تركي :خلووود
خلود وهي تنهي الحديث:رايحه للكليه خلاص عرفت فكني منك الحين
ولفت وهي تفتح الباب
تركي:ارجعي مافي كليه
خلود لفت عليه:نعم شقلت
تركي وهو يقرب لها :كليه مافيه يالله على غرفتك
خلود:مين انت عشان تمنعني من كليتي
ام نادر:تركي خليه تروح لكليتها
تركي:لا يمه ماراح تروح وناظر لخلود:لغرفتك
خلود:تركي وخر عن وجهي مو انت اللي تمنعني
تركي بدون اي تعابير سابقه على وجهه سحبها من يدها لغرفتها ودفاها وهو يصرخ عليها:كللللللللللللللللليه مافيييييييه لين تتادبين وتعرفين كيف تكلمين امي باحترام سمعتي
خلود بعصبيه:اطلع براااااااااااااااااااا اكرهك اكرهكم كلكم برااااااااااااا
تركي طلع وصفق بالباب
وناظر بامه وقرب منها وهو يبوس يدينها:سامحيني يمه بس هالشي كان ظروري يصير عشان خلود توقف عند حدها
ام نادر هزت راسها بدون ماتتكلم
تركي حضنها وهو يبوسها:لاتزعلين مني
ام نادر:ماني زعلانه يمه لاتخاف
تركي ابتسم وهو يقول:الله لايخليني منك
ام نادر:امين ولايخليني

/
/
/
/
بــــشقـــه نادر
جالس مع شلته
وانواع السكر والحشيش ومافيهم احد صاحي
اندق الجرس ونادر قام وفتح الباب
نادر:هاني اهلين تعال ادخل
هاني دخل وهو يناظر بالشباب الللي يشرب واللي يحشش
والا يلعب والصاله مقلوبه فوق تحت
هاني:نادر ايش هذا
نادر جلس على الكنب وهو ياشر له:تعال عيش الجو
هاني سحب نادر من يده وهو معصب:ليلك ونهارك سكران انت ماتخاف ربك
نادر دف هاني:هاني مو وقتك اذا كل ماجيتني بتقول كذا لاعاد تجي
هاني:اكيد ماعاد انا جيك لاني ماتحمل هالمنظر اللي قدامي
نادر ماهتم وجلس يشرب
هاني هز راسه وهو يقوله:الله يهديك ياارب
وطلع من الشقه

/
/
/
/
بالمـــــطار
نوره:فيصل
فيصل:لبيه ياقلبي
نوره:انت حاب اننا نسافر
فيصل:ليه تسالين هالسوال
نوره:حاستك مو مبسوط ولا مرتاح
فيصل وهو يبتسم:لا مستانس لاتخافين
نوره مسكت يده:احبك
فيصل:وانا احبك
نوره:انا محظوظه كوني زوجتك
فيصل:وانا محظوظ
نوره طلعت جوالها من شنطتها
فيصل:مين بتكلمين
نوره:صاحباتي
فيصل وهو يسمع النداء:ماله داعي يالله ماتسمعين النداء لرحلتنا
نوره:طيب وقامت مع فيصل

/
/
/
/

باحدى خرابات الريــــاض

شجون صحت من نومها وهي تناظر بالمكان اللي فيه
ناظر بالكوب
وتذكرت امس وانها قتلت عبدالعزيز
سمعت اصوات رجال وتخبت وهي حاسه بخوف
تسمع اصوات رجال يتكلمون
غطت وجهها كله وماخلت عيونها تبين
ولما حست ان الصوت بدا يبعد قامت وهي تطلع من الخرابه وتمشي
ماتدري وين تروح مالها احد من الاصل تروح له
عبدالعزيز ماترك لها اي احد
ظلت تمشي بلا هدف وبلا اي مكان محدد ظلت تمشي لين حست ان رجولها تكسرت من المشي
وانها داخت وهي مااكلت شي
جلست بحديقه عامه وتحت ظل شجره سندت راسها
وهي تقول لنفسها"اللي سويتيه كان صح ياشجون انت ماغلطتي قتلتيه وارتحتي وريحتي الناس من شره وخذيت حقك منه "




 
 

 

عرض البوم صور ♫ معزوفة حنين ♫   رد مع اقتباس
قديم 15-06-12, 01:05 PM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
♪ مُخْمَلٍيةُ آلعَطّآءْ ♦


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 157123
المشاركات: 30,332
الجنس أنثى
معدل التقييم: ♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13523

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
♫ معزوفة حنين ♫ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ♫ معزوفة حنين ♫ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 




البارات الثالث
/
/
/
/
بالجاااااااااامعه
سديم وهي طالعه من القاعه وتناظر البنات:ذبحتني تفلسف
روعه:ههههه شقالت لك
ريناد:اكيد لانك تاخرتي
سديم:اي والغثاء تقلي مره ثاني لو تاخرتي مابسمح لك تدخلين يعني قلت لها اول واخر مره ليه تعيد الكلام
ساره:ياكرهي لهم يحبون يسون علينا شخصيات
سديم وهي تمشي:تعالو ناكل لنا شي جعت
روعه:يالله
ريناد:اول يوم لنا بالجامعه بدون نوره
سديم تعكر مزاجها من تذكرت نوره تذكرت فيصل
روعه:اي والله فاقدينها
ساره:الله يسعدها معاه يارب
روعه وريناد:امين
ريناد:سدوم شفيك
سديم:مافيني شي مصدعه من الجوع
روعه:يالله تعالو ناكل لايغمي عليها
سديم ابتسمت على خفيف
ريناد:يالله
ودخلو الكافتيريا

/
/
/
/

بالحديقـــــه
عند شــــجــــون
وقفت وهي حاسه بدوخه
ماكلت ولاشي والشمس حاره عليها
جلست تمشي بس ماتحملت تمشي اكثر من كذا
شافت وحده وعيالها جالسين
ومشت لها وهي توقف عندها
شجون:ممكن مويه
المره:هلا
شجون ماقدرت تكلم وطاحت مغمي عليها
المره تفاجات باللي طاحت عندها وقربت منها وهي تهزها:لو سمحتي يابنت لو سمحتي
صارت تتلفت حولها وعيالها يلعبون
وتحركها
:.....مين هاذي
لفت وهي تقوم على طول:ريان هالبنت مادري وش جت تطلبني وطاحت كذا
ريان:اتصلي بالاسعاف
:...ريان خلينا نوديها حنا وبلاها اسعاف
ريان:انا مابشيلها تقدرين لها انتي
:....انت خذ العيال وانا بشوف اذا اقدر
ريان:اوكي
خذت المويه وهي تحط بيدها وترفع غطوت شجون وتمسح على وجهها ماتقدر تكشف وجهها وهم بحديقه عامه
تحركت شجون رفعتها من يدها وهي تقولها:ساعديني وقومي
شجون كانت تحس بدور قوي ماتقدر تقوم من الاصل
المره:يالله قومي
شجون ماقدرت تتكلم
المره رفعت شجون وقفتها وهي تمشي فيها:يالله قربنا لسياره ساعديني شوي
شجون حاولت تضغط على نفسها وتمشي
وركبتها بالسياره وراء
وركبت المره جنب ريان
ريان:غاده وش نسوي بهالمره
غاده:بس نوديها المستشفي وخلاص هم بتكفلون فيها
ريان:طيب
وصلها المستشفي
غاده:بدخلها وارجع
ريان:اوك
غاده نزلت وهي تنزلها وتدخلها وتسلمها الممرضات
ومن اخذوها طلعت وركبت مع ريان وراحو

/
/
/
/

بــــــــــــــاليــــــــــل
ببيت ام راشد
ايمان رايحه جايه بالقهوه والشاي
والحلا والحريم مالين المجلس
وهي طول النهار على رجل
تبي بس ترتمي باحضان السرير
رهف:ايمان
ايمان وهي توقف:سمي
رهف:انكب عصير على فرشه غرفتي روحي نظفيها
ايمان:ان شالله
رهف:الحين
ايمان:حاظر
طلعت رهف وايمان طلعت فوق تنظف الفرشه
وخلصت وطلعت من الغرفه
رابح وهو يطلع من غرفته:انتي هنا
ايمان:كنت انظف غرفه رهف
رابح:تعالي نظفي غرفتي
ايمان:بس اخلص شغلي تحت انظفها
رابح:لو مانظفتيها الحين بقول لامي
ايمان ناظرته وبخوف:طيب اطلع من الغرفه وانظفها
رابح:طيب وابعد عن الغرفه
ايمان دخلت وهي تفتح الباب :خليه مفتوح
رابح:ليه
ايمان:بس خليه مفتوح
رابح:خلصيني اقول
ايمان دخلت وهي ترتب السرير ووجلست تشيل الملابس المرميه بالارض
وسمعت صوت تسكيره الباب
ولفت على طول والملابس تطيح من يدينها:ليه سكرت الباب
رابح قرب منها وهو يبتسم:عادي شفيك خفتي
ايمان وهي تشيل الملابس بسرعه:انا خلصت
رابح سحبها يدها:وين
ايمان طيحت الملابس وهي تحاول تفك يدها:فكني
رابح مسكها بقوه وهو يبي يعتدي عليها
ايمان كانت تعبانه مافيها حيل اساسا
بس كانت تحاول تبعده عنها بس مارماها على سريره وهي تبكي
ايمان بكاء وهي تحاول تبعده:وخر عني وخر
رابح ماكان يسمع لها يسمع لشي اللي رسمه الشيطان له
واللي يتخيله سمع صوت برا غرفته
وابعد عن ايمان على طول
ايمان طحت من السرير وهي تبكي وترفع كموم قميصها
وتسحب على رجولها
رابح وهو يناظرها:اطلعي من الغرفه بسرعه
ايمان مسحت دموعها وطلعت على طول من الغرفه
نزلت لتحت بسرعه ودخلت غرفتها
وهي تسكر الباب
وتجلس تبكي وترتجف وهي تتذكره وهو يحاول يعتدي عليها ماكنت مصدقه انها افتحت منه ماهي مستوعبه انها فلتت من يدينه قامت وجلست على سريرها وهي تنسدح وتتغطي بالبطانيه ودموعها ماوقفت وجسمها يرجف رجف
وتهمس:انا يتيمه انا يتيمه انا بنت شارع انا خدامه انا يتيمه
وظلت بفراشها وهي تردد هالكلام لين جفونها غلبها النوم
ونامت

/
/
/
/
بـــجـــده
على البــــحر
نوره:حبيبي
فيصل:سمي
نوره:بايش سرحان
فيصل:ولاشي انظر البحر والجو عادي
نوره:فيصل ابيك صريح معاي انا حاسه ان في شي صار معاك وتحاول تخبي عني
فيصل ناظرها وابتسم:زي ايش يعني
نوره:مادري فيصل انت كنت قريب مني بس الحين بعيد احسك
فيصل:لا حبيبتي تطمني لو يكون فيه شي اول من بيعرف انتي
نوره:اكيد
فيصل:ايه اكيد
نوره:طيب خلينا نرجع البيت حاسه بتعب
فيصل وهو يقوم:يالله
ركبو السياره اللي استاجروها
ورجعو للفندق
نوره دخلت الغرفه وبدلت ملابسها وجلست على السرير
فيصل دخل عندها
نوره:بتنام
فيصل قرب منها وهو يجلس جنبها ويمسك يدينها:ايه ابي انام
نوره:طيب
فيصل:نوره تحبيني
نوره بصدق:ايه احبك
فيصل:وانا احبك بس مو بقدر حبك لي
نوره:كيف يعني
فيصل نزل راسه وتنهد وهو يمد يده ويلمس خدها:ولاشي ولاشي
نوره:لا قول وش تقصد
فيصل وهو يلمس خدها ويقرب منها:احبك

/
/
/
/

بالـــــــمستشفي
بغــرفه شجون
فتحت عيونها وهي تناظر بالغرفه
وتناظر المغذي اللي بيدها
ماعرفت كيف صارت بالمستشفي
ولاتعرف مين جابها او وش صار لها
رفعت راسها وهي تجلس وتاخذ علبه المويه اللي على الطاوله وتضغط الزر عشان تجيها الممرضه
دقايق ودخلت الممرضه
الممرضه:امري
شجون:انا كيف جيت هنا وليش مركبين لي مغذي
الممرضه:انتي حامل ووهالمغذي لانه اغمي عليك ومحتاجه لتغذيه
شجون بصدمه:شنوووووو حامل
الممرضه:ايوا و
شجون قامت على طول وهي تفك المغذي مستحيل انا مابي هالحمل مابيه
الممرضه تفاجات وقربت منها:انتي وش تسوين
شجون وهي تتلفت:انا بطلع من هنا
الممرضه:مستحيل انتي لازم يشوفك الدكتور
شجون خذت عباتها:ماراح اانتظره
الممرضه طلعت تبي تنادي الدكتور
وشجون لبست عباتها وطلعت بسرعه وهي تسرع بالمشي
ومن طلعت من المستشفي وهي تتلفت حولها
تبي اي سياره تاكسي
بس ظلت تمشي لين دخلت لحي ومافي سيارات
حست بخوف
وصارت تركض ظلمه الحي وهدواه ارعبها
انفكت غطوتها وربكتها بقوه لثمه عليها
وهي تركض طلعت بوجهها سياره وصرخت وهي خايفه تصدمها السياره
وقف صاحب السياره ونزل وهو معصب:عمياء انتي وليه تمشين بنص الشارع
شجون هدت وهي تناظره:انا اسفه
ناظرها وهي تمشي:وين رايحه تحبين اوصلك
شجون:لاشكرا
:....تعالي اوصلك مكان ماتبين
شجون:ابي اروح لشقه بس سعرها رخيص
:.....تعالي اوديك ولاتخافين ماراح اسوي لك شي
شجون كانت متردده خايفه بس الحي اللي هي فيه يخوف اكثر من هالشاب وهي تبي شقه ترتاح فيها
ركبت وراء وهي متمسكه بالباب وخايفه
ركب هو وحرك وقف عند شقق وناظرها:هذي الشقق رخيصه وحلوه تقدرين تستاجرين فيها
شجون فتحت الباب وهي تنزل:شكرا
:....لو سمحتي
شجون بسرعه:نعم
:....انتي وين اهلك
شجون :انا مالي اهل وسكرت الباب ومشت لداخل على طول
استغرب منها وحرك وهي استاجرت غرفه وطلعت لها ودخلت غرفتها وبهالغرفه جلست تبكي وهي ضاغطه على بطنها

/
/
/
/

بــــــعد اســـــبـــــوع
ببيت فهد
طلعت من الغرفه وهي تسمع صوت دخلت الصاله
وشافته وهو جالس جنب صديقتها وهي بفستانها الابيض
دموعها صارت تنزل بغزاره
فهد لف عليها وقف:اريج
اريج:حسافه
فهد:اريج انا وليال تزوجنا و
اريج وهي تقاطعه:انت وصديقتي تزوجتو وانا لازم ارضي لازم اسكت واكون بساط احمدي لك
فهد:اريج
اريج ناظر بليال:وش سويت لك عشان تاخذين مني زوجي وش جاك مني
ليال وهي تقرب لفهد:احنا حبينا بعض مو بيدينا
اريج:حبيتو بعض؟؟؟؟
ليال:اي و
فهد قاطعها:ليال خلاص
اريج:طلقني الحين
فهد:اريج طلاق مو مطلق انا فتحت الباب حق غرفتك عشاني حسبتك عقلتي مادريت انك للحين راكبه راسك
اريج بصراخ:انا ماراح اسامحك ماراح ارضي طلقني خلاص الله يهنيك معاها طلقني طلقني
فهد قرب منها وهو يمسكها من يدها:روحي على غرفتك
اريج وهي تدفه:ماني رايحه اتركني
فهد سحبها بقوه وهو يسحبها للغرفه ويدخلها:انتي ماتنفع معاك الطيبه
اريج بعصبيه:الله لايسامحك انا ماراح اسامحك ماراح اسامحك
فهد قفل الباب وهو يتنفق بسرعه ومعصب
ليال قربت منه:حبيبي
فهد ناظرها وهو معصب وحاول يبين انه هادي:عيون حبيبك
ليال:وين غرفتنا
فهد ابتسم وهو يمسك يدها:تعالي معاي

/
/
/
/

بــبيت ام محمد
سديم وهي تكلم بالجوال وتنزل من الدرج:صدق متى...طيب اوك...اشوفكم بكرا ..باي
قفلت وناظرت باختها:شهالوقفه
غدير:استناك تنزلين ساعه تكلمين
سديم:نوره رجعت وبكرا بتداوم
غدير:حمدالله على سلامتها
سديم:الله يسلمك
غدير:طيب دقي كلميها
سديم:لا ماله لزمه
غدير:ليه وش فيها
سديم:توهم عرسان مابي ازعجهم
غدير:ماقلتي لي وش اسمه زوجها
سديم وهي تمشي:ليش السوال وش عليك
غدير وهي تدخل معاها الصاله:يالله قوليلي ابي اعرفه
سديم جلست ومسكت الريموت:فيصل
غدير:ايش فيصل
سديم وعيونها على التلفزيون:اي شفيك
غدير:هالاسم مايذكرك بـ.. وسكتت
سديم ناظرتها ودمعتها خانتها ونزلت:لو اقولك انه هو زوجها وش بيكون ردك
غدير شهقت وهي تحط يدينها على فمها:احلفي
سديم مسحت دمعتها وهي تحاول تكون قويه:الله يسعدهم
غدير:طيب شلون يعني كيف
سديم:غدير لاتسالين كثير
غدير وهي حاسه فيها:طيب
سديم ظلت تناظر التلفزيون وهي تداري دموعها
لو ترمش رمشه راح تنزل دموعها بس وجود غدير مخليها تمسك دموعها وتحاول تمنعهم لاينزلون
من دموعها اللي بعيونها ماصارت تشوف شين لانه مغطين على عيونها
وبرمشه وحده نزلو ومسحتهم على طول وهي تناظر غدير اللي تناظر التلفزيون
وتمسك جوالها وتطقطق فيه وبداخلها شي صعب توصفه

/
/
/
/

بـــــكــــندا
بالجـــــامــــعه
رحيق طالعه من محاظرتها وهي تطلع جوالها
سحب الجوال منها عبدالله
ناظرته وهي تعقد حواجبها:هات الجوال
عبدالله بضحكه:ولو ماعطيتك اياه
رحيق:راح اشتكي عليك
عبدالله:روحي
رحيق بقهر:هات جوالي قلت لك
عبدالله ضحك بصوت عالي وهو يكتف يدينه ويناظرها
رحيق رفعت يدها وهي تبي تعطيه كف
عبدالله مسك يدها وهو يقولها:يدك قبل تمدينها اكسرها لك
رحيق سحبت يدها وبعصبيه:عطني جوالي وفكني من شرك
عبدالله:انت وراك بلاوي الله اعلم بها والله يسترنا من البنات اللي زيك من لبسك وهالحجاب مبين ان وراك بلاوي كانك ارهابيه
رحيق كانت تبي تبكي بس حاولت تمسك نفسها وبعبره:عطيني جوالي وخليني اخذه
عبدالله:تبين جوالك
رحيق:ايه
عبدالله رفع جوالها فوق ورماها بالارض وانفتح الجوال وناظرها:يالله خوذيه
اصحابه والبنات جلسو يضحكون
رحيق ناظرته وناظرتهم:حسبي الله ونعم الوكيل
ونزلت للارض وهي تشيل بطاريه جوالها اللي طاحت والجراب حق الجوال
عبدالله ناظر باصحابه وراحو
رحيق شالت جوالها وهي تمشي بسرعه بتطلع من هالجامعه
طلعت وهي تمشي على رجولها وماتركب مع السايق وصارت تركض ودموعها على خدها
ومايتردد باذنها الا كلمه عبدالله"كانك ارهابيه كانك ارهابيه"
صرخت بصوت عالي وهي تطيح على ركبها:انا مو ارهااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااابي ه مو ارهاااااااااااااااااااااااااااااابيه
وصارت تبكي وتبكي بلا شعور بنفسها بس تفرغ اللي بداخلها
الناس تناظرها وهي ماهي حاسه باحد هي بس مكبوته متضايقه مخنوقه ومحتاجه تطلع اللي بداخلها
وصارت تبكي بانين حست بيد على كتفها
لفت على طول وبصوت باكي:حمد
حمد:وش صاير
رحيق بصياح:انا مو ارهااابيه حمد مو ارهابيه
حمد وهو يجلس جنبها:من قال عنك ارهابيه
رحيق بانين:الطلاب بالجامعه يقولون عني ارهابيه
حمد مسك يدها:رحيق لايهمك كلام احد هم يبونك ترمين حجابك عشان كذا يقولون عنك هالكلام
رحيق ناظرت ليده وهي على يدها وسحبت يدها وهي تمسح دموعها وينزلون:طيب انا ايش
حمد:انتي ارق واجمل بنت
رحيق ناظرت لعيونه وهو يناظرها:حمد ابي اهلي
حمد لف وجهه عنها وهو يوقف:يالله رحيق امشي اوصلك لشقه
رحيق وهو توقف:ابي اهلي حمد
حمد:رحيق
رحيق بصراخ:ابي اهللللللللللللللللللللللي ارحموني ارحموووووووووووووووووووووني
حمد توسعت عيونه وهي تصرخ:رحيق
رحيق مشت عنه وهي عارفه انه فايز الثاني بلا قلب بلا رحمه وكل شي يقوله مجرد كلام
حمد بصوت عالي:رحيق وين رايحه
رحيق ماردت عليه وكملت طريقها

/
/
/
/

بالــــرياض
ببيت فيصل ونوره
فيصل:يعني لازم تداومين بكرا
نوره:ايه اشتقت لصاحباتي كثير
فيصل:طيب ماغبتي الا اسبوع عنهم
نوره:كانه سنه وحشوني واكثر شي سديم
فيصل حس بضيقه:سديم
نوره:ايوا سديم تعرف هي اعز صديقاتي يعني هي روحي ماستانس الا لما اشوفها
هي تجنن مره طيوبه وحنونه وعسوله يعني تفهمني من نظره وتحس فيني وتريحني
فيصل بخاطره"تعلميني فيها يانوره وانا عارفها اكثر من نفسي":الله لايفرقكم
نوره:امين
فيصل:يالله اجل ننام عشان بكرا وراك دوام
نوره:اي انا تعبانه كثير بس انسدح بنام
فيصل:يالله
نوره قامت معاه الغرفه وانسدحت على صدره
واستسلمت لنوم بس فيصل
وين يجيه النوم ونوره تذكره بسديم كل لحظه بكلامها عنها
قام بشويش وهو يبعدها عن صدره ويطلع من الغرفه وطلع لسيارته
ركبها وفتح كبوت السياره من داخل
وهو يطلع الصوره ويسند راسه على االكرسي ويناظرها
سكر عيونه وهو يتنهد ويقول بخاطره"كيف بنساك من عقب ماشفتك وشلون بنساك وانتي صديقه زوجتي شلون"

/
/
/
/

بــــشـــقه شجــــون
جالسه بهالشقه ونفسيتها ماتنوصف وهي تفكر بهالحمل اللي حملته من عبدالعزيز
اندق جرس شقتها قامت وهي تناظر من الفتحه وراحت الغرفه وهي تاخذ شرشفها وفتحت الباب:نعم انت شتبي كل يومين تجيب لي اغراض
:.....انا بس لانك قلتي مالك اهل اجيب لك اغراض عشان مايقصر عليك
شجون:انا ماني بحاجتك ماطلبت منك شي
:.....انا مجرد فاعل خير و
شجون وهي تقاطعه:انت تعرفني اعرفك
:.....اخوي متوفي وانا اسوي هالخير عنه و
شجون:لو سمحت لاعاد تزعجني
:.....طيب ليه متضايقه مافي احد مايحب الخير
شجون:وماف احد تسوي له الخير الا تبي منه شي
:....يابنت الناس والله مابي منك شي مجرد اني اسوي خير
شجون:كثر الله خير ودخلت وسكرت الباب
ناظرته بالفتحه وهو واقف
وبعدها راح وخلا الاغراض عند الباب
فتحت الباب بعد ماراح ودخلت الاكياس
وجلست وهي تقول"وش يبي مني هالانسان شيبي "
/
/
/
/

ببيت مهــــا وعبدالرحمن
عبدالرحمن مسكر عيونها ويمشي فيها على الدرج:ايوا درجه وحده ونوصل
مها وهو تضحك:يالله دحوم تحمست
عبدالرحمن وقف وراها وفك الربطه عن عيونها وباس خدها:فتحي
مها فتحت عيونها وهي تشوف الورد قدامها لفت عليه وعيونها تلمع من الفرح
عبدالرحمن بحب:كل عام وانتي حياتي ودنيتي وفرحتي
مها حضنته وهي تهمس له:احبك
عبدالرحمن وهو يبعدها ويمسك يدها:تعالي
مها مشت معاه للغرفه وتفاجات باضواء الغرفه والورد
وناظرت بالعلبه الكبيره على السرير
وناظرت بعبدالرحمن وهي تبتسم
عبدالرحمن بابتسامه:افتحيها
مها قرب من السرير وفتح العلبه وطلعت منها دبدوب وعلبه
فتحت العلبه وشهقت وهي تناظر بالعقد اللي جايبه لها عبدالرحمن عقد الالماس اللي عجبها من شهر بالسوق
عبدالرحمن وهو يحضنها عجبك
مها نزلت دمعه منها:الله لايحرمني منك
عبدالرحمن باس راسها وهو يمسح دمعتها:ولامنك
/
/
/
/
ببيت ام تركي
ام تركي شايله معاها صينيه الاكل وراحت لغرفه خلود
ودقت الباب
خلود فتحت الباب وتخصرت:نعم
ام تركي:لك كم يوم ماتاكلين جبت لك اكل
خلود:طلبت منك اكل انا
ام تركي:لا بس انا
خلود صفقت الصينيه وحاطت بالارض والاكل بالارض:مابي شي منك
ودخلت غرفتها وسكرت الباب
ام تركي جلست وهي تقول:الله يهديك
وشالت الصحن ودته المطبخ وراحت تجيب مكنسه تشيل الاكل فيها وتمسح الرخام
تركي دخل وهو ينادي:يمممممممه
ام تركي سمعت صوته وقامت بسرعه وهي تشيل المكنسه والممسحه وتدخلهم المطبخ وتمسح قميصها اللي طاح عليه شوي من الاكل
تركي دخل المطبخ:يمه وينك
ام تركي بربكه:هنا يمه
تركي:تعالي عندي لك اخبار
ام تركي:بشرني في شي عن اخوك
تركي وهو يطلع من المطبخ ويده على كتف امه:تطمني بخير وماعليه
ام تركي:حمدالله
تركي:ابشرك اني درجاتي كلها كامله يعني ولدك بيرفع راسك
ام تركي بفرح:صدق يمه الله يفرح قلبك
تركي وهو يبوس راسها:اهم شي راضاك عني
ام تركي:الله يرضي عليك يمه
/
/
/
/
بفــــله ام راشد
بالمطبخ
ايمان واقفه على المغسله وتغسل المواعين
حست بيدين لمستها لفت بسرعه والصحن بيدها وبخوف:رابح
رابح وهو يناظرها من فوق لتحت:ايه رابح
ايمان:شتبي مني انت مارحت معاهم
رابح:رحت ورجعت عشانك
ايمان ابعدت وهي خايفه:لاتقرب مني
رابح:ايمان انا احبك
ايمان مسكت السكين على طول وهي تلف عليه:لو تقرب مني راح اطعنك فيها
رابح ضحك وهو يقرب لها:تقدرين
ايمان:اي لو تقرب راح اطعنك وبقول لامك لرجعت انك كنت بتعتدي علي و
رابح سحبها ولف يدها
ايمان صرخت وهي تطيح السكين من يدها وتصرخ:اتركني
رابح سحبها من شعرها بقوه وهو يطلعها من المطبخ:اوريك شلون تطعنيني
ايمان كانت تدفه وتبي تفلت منه وتتمسك بالدرج
رابح شافها كيف متمسكه بالدرج وهو قادر لها
جلس وضربها كف
ايمان لفت وهي تصرخ وتبي تحمي وجهها
سحبها من شعرها وضربها كف ثاني وشالها بيدينه
ضعفها وصغر جسمها ساعده دخل فيها غرفته وسكر الباب
ونزلها على سريره
ابعدت وهي ترتجف:الله يخليك لاتلمسني انا زي اختك
رابح وهو يبتسم ويمسكها ويسحبها لصدره:لا انتي منتي اختي
ايمان تضربه على صدره:وخر عني وخر
رابح ماسمع اي حرف من اللي قالته و...............

/
/

 
 

 

عرض البوم صور ♫ معزوفة حنين ♫   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة, لوجو, مطنوخة, وسام
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 12:45 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية