لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-05-08, 11:37 PM   المشاركة رقم: 61
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو راقي


البيانات
التسجيل: Oct 2007
العضوية: 45420
المشاركات: 5,397
الجنس أنثى
معدل التقييم: فراشة الوادي عضو على طريق التحسين
نقاط التقييم: 83

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
فراشة الوادي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فراشة الوادي المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

نجداوية


حياك الله في صفحات موعد مع السعادة

انا انزل كل يوم بارت و اذا صارت ظروف و منعتني انزل ... اليوم اللي بعده انزل بارتين

لا تشيلي هم يالغلا ... ان شاء الله بتلاقي الفرصة و تقرأي القصة للجزء الأخير

العفو يا قلبي و مشكورة على كلامك

 
 

 

عرض البوم صور فراشة الوادي   رد مع اقتباس
قديم 10-05-08, 11:49 PM   المشاركة رقم: 62
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو راقي


البيانات
التسجيل: Oct 2007
العضوية: 45420
المشاركات: 5,397
الجنس أنثى
معدل التقييم: فراشة الوادي عضو على طريق التحسين
نقاط التقييم: 83

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
فراشة الوادي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فراشة الوادي المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي الجزء 31

 

بسم الله الرحمن الرحيم


الجزء الواحد والثلاثون...
-----------------------------
اليوم: الاحد...
المكان: رسبشن الجامعه...
الوقت: السادسه وخمس دقائق مساءا..
-----------------------------
(كنه)....

يلست بروحي اعاني من الاكتئاب في واحد من الكراسي بعيد عن البنات.... لاعت جبدي من صدعتهن... اصلا لايعه جبدي من كل شي...
ماتصورت فيوم ان هالشي يصير معاي....!!...والصدمه كانت كبيره علي...
كنت متحمله فكره ان يوسف مايحبني...لكن في نفس الوقت مافي بنت فحياته ... لكن الحين...مايحبني..وفوق هذا عنده حبيبه..؟!!....ريم..!!..وع شو هالاسم البايخ...!!
تنهدت وانا اعرف اني اقص على عمري...اسم ريم فعلا اسم حلو...لكني كرهته بس لمجرد انه اسم حبيبة يوسف....
السبال يوسف...
من اليوم ورايح هذا اسمه....والا هذي تصرفات يتصرفها..؟؟؟ يقوم يحبله وحده مادري من وين وفوق هذا يكلمها عالتيلفون...يعني شو يتوقع من بنت من هالنوع...!!..كنت اتحسبه اعقل من جذي...
بس مااااااااااااالت....
تنهدت بظيج مره ثانيه...منقهره من الحب اللي مازال موجود رغم كل اللي عرفته.... احس نفسي احترق من داخل.....مختنقة.... ودي اذبح حد...ودي اذبح يوسف...وريم..
رفعت راسي يوم شفت منى راجعه من بعد ماراحت تتصل تيلفون للدريول...
قعدت عدالي وعلى ويهها ابتسامه...
منى: خلاص الدريول في الطريج...شووو كنه بتمين جذي متنكده...!! يالله فرفشي..
كنة: والله يا منى انا اشوف لو اتصل بدريولنا احسن ..مافيج تتمررين بعدج بيتنا وتتحملين مزاجي...
منى: لا عنبووو شو هالكلام ياكنوووه لو بعدج اول مره تروحين معاي....
بغيت الطف الجو شوي...
كنة: الصراحه ريحة دهان دريولكم ما اتحملها...
منى: هههههههههههههههههههههههههه ربّج بعد اليوم متعطر ومب مدهن...انتي وحظج..
كنة: هذا عطره مال الياسمين مال الهنود...ريحة الدهان بعدها ابرك...
منى: سدي خشمج انزين لين ماتوصلين بيتكم...
تمينا انا ومنى نسولف عن اشياء تافهه... وبعد دقايق قامت تشوف السياره اذا وصلت او لا...ورجعت لي بويه احمر..
منى: يالله كنوه... السياره يت...
حمدت ربي لاني بروح البيت اخيرا وبرتاح...شليت كتبي والشنطه...تغشينا وطلعنا...
لكني ماحصلت ستيشن ذهبية واقفه ....اللي اذكر انها سياره قوم منى.. جان اوقف..
كنه: منّوووه...
وقفت منى ..
كنه: وين سيارتكم ماشوفها..!!!
منى: انتي تعالي وياي....
مشيت بتردد...
كنه: شوو غيرتوا سيارتكم؟ ماشوف ستيشن انتي وين سايــــ....
وقفت مكاني وانا مصدومه حتى كلامي ماكملته..حاولت منى تسحبني عشان امشي لكني رفضت....
يوسف..!!!!..
شو اللي يايبه هني؟ وليش منى ماقالت لي..؟؟؟
اطالعت منى بنظرة ناريه مع اني اعرف انها مابتشوفها لانه انا وهي متغشيات...
درت على نفسي ومشيت صوب الرسبشن مره ثانيه...
منى: تعااااااااااااااااالي وين سايره بتفظحينا..
كنه: ماريد اسير ويا اخوج...شحقه ماتقوليلي ياحماره..؟!!!
منى: يالله عاد كنوووووه فديت روحج بس هالمره..
كنه: مابا...روحي انتي ويا اخوج برايج وانا بتصل بالدريول...
مسكتني منى من ايدي...
منى: عشان خاطري انزين..
كنه: ليش ماتقوليلي انتي؟
منى: هممم انا ما ادريبه انه هو بايي..قلت لامي طرشيلنا السياره الظاهر الدريول مب موجود وطرشت يوسف... يالله عاد كنوه عشان خاطري...
كنه: ماعليه انزين يامنّوووه... حطيتيني بموقف بايخ...طوفي جدامي....وان كلمني اخوج بكفخه على راسه...
منى: هههههههههههههه سوي اللي تبغينه فيه والله يستاهل...بس تعالي...
مشيت مع منى وانا متظايجه..+ فرحانه+...متوتره حدّي.....
قلبي كان يدق بقوو...مهما كان هذا يوووسف...
وصلنا السياره..ركبت منى عدال اخوها وانا ركبت وراها...
ماعقيت غشوتي...ولا حتى سلمت....وحسيت وجود يوسف طاغي على كل شي...
التفت لي يوسف باستغراب ورد وجّه انتباهه للشارع...
وقال بلهجة ممطوطه..
يوسف: عــــــنبووووو شو بلاهم العرب مايسلمون هالايام...لا خالد...ولا منى...ولا حتى كنه...!!

انقهرت... ليش يطنز عليه..!!!..ناقصه انا ..!!..ما جنه مسوّد ويهه يبا يزيد عليه بعد.؟؟

سكت ولا ر ديت عليه....
بطرف عيني شفته يلتفت لي...وبعدها التفت لمنى...
يوسف: شو بلاهم الشيوخ.؟!..
كافئته منى بظربه على جتفه...استانست عليها...
منى: بس عاد ارمس عدل...
يوسف: ارمس هندي تشوفيني..؟!!..تراني ارمسكن عدل...شفيها بنت عمج..
منى: مادريبها متنكده مب كل الناس مستانسه شراتك..
ابتسم يوسف...لازم بيبتسم عنده حبيبه تونسه اكيد مستانس ..من عقبها تم ساكت طول الدرب...لين ماوصلنا البيت...
يوسف: سلمي على يدووه.. وامج واهلج كلهم...
رديت عليه بصوت واطي..
كنه: يوصل...مشكورة منى عالتوصيله...فمان الله..
سكرت الباب ومشيت صوب بيتنا.. وانا مستانسه اني ماشكرته هو... من اليوم ورايح مابعطيه ويه نهائيا...
شفته يتراجع بسيارته ويطلع من بيتنا.. اما انا دخلت البيت وعلى طول رحت حجرتي وانا ميته من التعب..الجسدي والنفسي...
-----------------------------------
اليوم: الاحد...
المكان: سيارة يوسف..
الوقت:السادسه والنصف مساءا...
-----------------------------------
(يوسف)....

طلعنا من بيت يدووه بعد مانزلت كنه.... كنت انا مشغول بافكاري... كنه فعلا متظايجه وايد... وشكلها ..كرهتني..
وانا ماباها تكرهني...
قطعت افكاري منى وهي تمسك ايدي وتعظها بقووووو اقوى ماعندها...
اطالعتها ببرود..
يوسف: شو تسوين بالضبط..؟!
فجت ايدي بعصبية..
منى: اهب..ماتحس..
يوسف: هههه لا ما احس...
منى: صدق انك ماتحس... شحقه مارمست انا عيل شحقه طالبه منك تيبنا..؟!...
يوسف: اولا ماروم ارمس جدامج....ثانيا شو تبيني اقولها يعني؟ ..
منى: قولها الصدق...
يوسف: اللي هو؟
منى: انك تحبها وسويت هالحركه بس عشان تغايظها والا هي جذب فجذب..
يوسف: شو شو شووووه؟؟.. احبها؟... من وين يبتيها بعد هذي؟!..
تمت منى اطالعني بصدمه...سكتت فتره عقب ردت تقولي بهدوء..
منى: ماتحبها؟
يوسف: انا قلت لج رديت اهتم...ماقلت لج حبيتها وخلاص...
منى: انزين شو الفرق..؟!
يوسف: فرق كبير...
منى: انزين المهم تفهمها انك ماتغازل وهالسوالف...حرام عليك..
يوسف: يصير خير...
منى: يووووووووووووووووسف...
يوسف: خلاص قلنالج يصير خير شو تبغين اكثر بعد..
منى: والله انك غير شكل....
يوسف: سلمتي على ناصر انتي؟
منى: لا...ناصر في البيت؟؟...كيف يا ؟ سيارته فبيتنا.. موقفنها هني ووصله محمد ترا.
يوسف: ياي فتكسي الغزال...صعبه؟..
منى: ياحيه.. ياب هدايا؟
يوسف: هههه هذا اللي همج؟ اذا ياب هدايا او لا... ياب حق ابويه بشت من داخله صوف حق الشتا...
منى: وانا؟؟؟
يوسف: مادريبه شو يابلج هذا ان يابلج شي..
منى: ياويله ان مايابلي شي..يعيبني شغل براااا....استانس يوم حد اييبلي هدية مب من الامارات...
يوسف: قولي استانس عالهدايا بشكل عام...
منى: هي والله هههههاي...
ابتسمت للسرعه اللي تبدل فيها مزاج منى... قبل كانت محتشره عشان كنه وبسرعه غيرت الموضوع...
احسن فكتني...
موضوع كنه اعتبره موضوع شخصي وخاص...
وماريد اتكلم فيه مع أي شخص ماعدا كنه...

وصلنا البيت ونزلنا...سيارة ناصر مازالت موجوده في البيت شكله ماطلع مول..
دخلنا وحصلناه منسدح عالارض ورافع شمووس بين ايديه فووق...وشموس تتكركر...
كانت امي ومحمد اخويه وحرمته ميثا موجودين...
سلمنا انا ومنى عليهم ويلسنا عندهم...
اعتدل ناصر ويلس وحط شموس في ثبانه..
منى: شحالك ناصر؟ هاااااه شو سوريا؟
ناصر: الحمد لله...سوريا حلوه وجوها يشرح النفس...
منى: اشوفك مبيض...
محمد: تريي عليه يومين وبترد صبغة الوكاله مكانها...
ناصر: هههههههههه يالله عاد لي يسمعك يقول انا مقطع بالسمار...
منى: لا انته شوي اسمراني..سمار حلوو يعني....
ناصر: يعني مب حلو علي البياض؟
منى: لا مب حلو البياض عالرياييل...
ام محمد: خوزي انتي عن اخوج...ولدي حلو عليه كل شي فديته...
يوسف: احم احم....
ام محمد: حتى انته حلو عليك كل شي..
يوسف: هي توج.. انا اصغر عيالج...
منى: انا اصغر عيالها..
يوسف: منو قال انج محسوبه انتي؟ انتي جائزه مجانية مرفقه وياي...زياده يعني...
ناصر: استغفر...
يوسف: هههههههههه استغفر الله... المهم انا بخليكم عندي شغيله صغيرونه عالكمبيوتر...
ناصر: وهالشغيله اتم كم ساعه؟
يوسف: هههههههه ساعه...
ناصر: احسب حسابك تراني عقب صلاة المغرب بسير بيت يدووه بسلم عليهم وعلى مايد..وانته بتسير وياي...
يوسف: ليش يعني؟؟ مافيني اسير انا...
ناصر: بتسير..مافيني يدوه تستلمني بروحي هناك...
فكرت شوي بالموضوع...احتمال اشوف كنه...
انتبهت لنفسي..عنبو توني شايفنها ماواحيت اشتاقلها...!!..
لحظه منو قال اصلا اني اشتقت لها؟..اوووووه...
يوسف: خلاص اوووكي ...
خليتهم وطلعت من الصالة وبالي مشغول بمشاعري المزاجية...
ركبت حجرتي وعقيت اغراضي عالمكتب...
مابدلت ثيابي لاني ادري اني بطلع بعد نص ساعه او اكثر...
شغلت كمبيوتري عشان اكتب الرساله اللي من كانت كنوه في السياره وهي تدور وتدور في بالي...
بس لازم اكتبها عدل عشان ما استبق الامور بينا...
شغلت النت وفتحت ايميلي على طول...وطرشت رساله لكنه...
" السلام عليج بنت العم..
شحالج؟..ادري متنكده...وادري اني انا السبب فزعلج هذا....بس بغيت اقولج اني انا ..مازلت مثل ماتعرفيني.. لا اغازل بنات..ولا عندي حبيبة اسمها ريم.... سويت هالمقلب فيج ردا عالمقلب اللي سويتيه فيني يوم كلمتج ذاك اليوم وقلتي انج بتشوتيني برا البيت اذا ييت اخطبج... واني انا ما انزل لج من زووور...!!.. واباج تعرفين ان تاثير كلامج هذا علي كان كبير...نفس التاثير اللي تركه المقلب اللي انا سويته فيج.... لكن الفرق اني تقبلته كريال انجرحت كرامته...وانتي تقبلتيه كبنت انجرحت مشاعرها....
في الاخير ماتهونين علي اتمين متنكده بسببي عشان جي اطرش لج هالرساله.. رغم اني هنت عليج اتم متنكد ولا وضحتيلي الامور...
لي طلب .... من اليوم ورايح خلينا نعامل بعض بدون تصنع بليز....
وعلى فكره انتي مب مجبوره تردين على رسالتي لكن ان رديتي عليها اظن اني بستانس بالرد...
ولد عمج يوسف.."

وقبل ما اطرشها تميت اقراها كم مره...اتاكد من اني ما بينت لها شي اكثر مما يجب...لاني خفت تكون مشاعري تجاه كنه مب ثابته...اخافها تفهم من هالرساله اني احبها وتحط امل على هالشي..واخر شي اكون انا ماحبيتها فعلا... ويكون شعور مؤقت... وانا اقدر اجرح أي بنت بس بنت عمي بصراحه ماقدر...
طرشت الرساله وانا اتدعى انها تكون خطوه للامام مب لورا...

وفي بيت يدوووه... شفنا الكل...ماعدا كنه...حسب مافهمت من كلامهم...كنه كانت نايمه...
وكانت تجتاحني رغبة كبير اني اقوم اوعيها واخليها تقرا الرساله الحين...!!.. كنت متحمس لردة فعلها...
بس مابيدي شي غير الانتظار....!

اليوم: الاحد..
المكان: بيت خلفان..
الوقت: التاسعه مساءا...
------------------------------------------
(سهيل)....

كنت يالس مع ابويه وخالي ومهرة وحمد اخوي في الصالة بعد العشا...
مهرة ماطاعت تروح تتعشى بس عشان تقعد مع هالخال اللي ادمنت عليه بشكل غريب...
من تشوفه ماتقدر تتزحزح من مكانها..
اما انا ..كنت متحمل القعده معاه بس لاني كنت ابا ارمس ابويه.... اخاف اني اروح فوق وارجع احصله ساير يرقد... عشان جي قعدت اتريا خالي يروح عشان امسك ابويه مسكه....
كفاية تاجيل بالموضوع...
بعد نص ساعه واخيرا راح خالي... وكان ابويه على وشك انه يدخل غرفته وينام...
سهيل: ابووويه...لا تسير ترقد ابغيك فسالفه...
رد ابويه يقعد وهو معقد حياته...
بو حمد: خير سهيل؟...
سهيل: الخير بويهك يابويه...انا...انا ابا اكمل نص ديني...
حسيت ان الابتسامه علت ويوه الموجودين...ابويه..حمد..حتى مهرة ابتسمت..
بو حمد: تبا تعرس؟
سهيل: ان شاء الله...
حمد: عاش بو الشباب...قول لعمتك تدورلك حرمه..
سهيل: ماباها ادورلي اروحي تنقيت انا...
حمد: بس بس عرفناها هههه...
بو حمد: تبا شيخه بنت خالتك ميره؟...
فقط ويهي....ابويه اييبها كاااااااااش...وبشكل مباشر...
سهيل: هي ابا اخطب شيخه...
بو حمد: شيخه حرمه والنعم فيها... وانا ماعندي مانع بالعكس...باجر برمس عمتك تروح تخطبها ولا يهمك...
سهيل: تسلم يابوويه ماتقصر..
بو حمد: تبا شي ثاني؟
سهيل: ربي يطول بعمرك.. بس بغيت اارمسك عن هالسالفه مافي شي ثاني..
بو حمد: على بركه الله...عيل انا بقوم ارقد عنكم...
سهيل+حمد: تصبح على خير..
راح ابويه غرفته وتمينا نحن الثلاث...
حمد: من متى معزم؟
سهيل: من زمان...بس بغيت امور قوم خالي تستقر عشان اخطب...مابغيت اربشهم زياده...
حمد: وان عرستوا وين بتسكنها؟ راس مالك غرفه.!!
سهيل: يوووه لين ذاك اليوم يحلها الف حلال... وبعدين غرفه وحده تسدنا سنه سنتين ...بندبر عمارنا...ولا ترد ترمس ابويه فسالفه بيت يديد...
حمد: بس يا سهيل لين متى بنتم مستظيجين جذي ونحن عندنا القدره انه نتحول بيت يديد اكبر واوسع ويضمنا كلنا...
سهيل: اذا انته مستظيج تحول ياخي نحن بيتنا مابنخليه...
حمد: شو تقول انته انا ماريد اسكن في بيت انتوا مب موجودين فيه..!!
سهيل: خلاص تحمل بنشوفلنا صرفه ان شاء الله...المهم مانطلع من بيتنا ابويه مابيطيع..
قالت مهرة فجاه..
مهرة: ورا بيتنا مساحه كلها نخل...ليش ماتشلون النخل وتبنونها...؟!
سهيل: صدقها والله...ليش لا.؟
حمد: اووهوو بعدنا بنقعد نكسر ونهش ونبني في البيت..؟!..متحمل هو ارووحه جديم..!!...
سهيل: بس هذا حل منطقي.. صدق والله النخل بنوديهن المزرعه ...باجر برمس ابويه في هالسالفه...
قام حمد من مكانه...
حمد: كيفكم يابويه... انا بقوم ارقد وراي دوام...
قام حمد من مكانه وراح..وانا قمت ويلست مكانه عدال مهرة..مسكت الرموت وقعدت ابدل القنوات... ماحسيت انه فيني رقاد... يمكن من الحماس... او الراحه...فعلا حسيت ان حمل يبل اختفى عن ظهري..
فجاه وصلني صوت مهرة..
مهرة: شيخه تحبك ...!!

انتفض جسمي كله من كلام مهرة... شيخه تحبني؟ هذي شدراها..؟؟
التفت لها بسرعه وقلبي يدق مثل الطبل...
سهيل: شو دراج؟ هي قالت لج؟
مهرة: لا...عيونها قالت لي..هههه...
سهيل: لالا صدق...
مهرة: والله محد قالي بس احسها جي..من تصرفاتها... سرحانها بويهك..مادري احسها جي...
ابتسمت...ياحليلج يامهرة شعرفج انتي بالحب ..!!..
سهيل: الله يسمع منج... ان شاء الله توافق...
مهرة: اطمن..بتوافق.. انا بسير اعطي سمجتي اكل ماعطيتها اكل اليوم...
قامت مهرة من مكانها وركبت فوق... وانا تميت اروحي ابدل القنوات واسوي عمري اشوف التلفزيون...
مناك انا سرحان بافكاري الخاصه...ولا ادري شو اللي ينعرض جدامي في التلفزيون...!
ان شاء الله شيخه توافق.....ان شاء الله..
--------------------------------
اليوم: الاحد...
المكان: شقة ناصر..
الوقت: الحادية عشره والنصف مساءا..
---------------------------------
(ناصر)....

فتحت باب الشقة وانا متلوم من التاخير على سعاد...لكني ماقدرت اتفجج منهم.. والمصيبه مافي اداة اتصال بيني وبين سعاد...تيلفون ماسويت لها لين احين..والشقة اساسا مب مركب فيها تيلفون انا...
سكرت الباب وراي وقفلته.. وعلى طول دخلت ايدي فمخباي وطلعت الدبله اللي كنت عاقنها عن يشوفونها اهلي.. ولبستها..
الشقة كانت هادية وساكنه...يمكن رقدت؟...
دخلت الصالة ..وقفت وانا ابتسمت...ياحليلج ياسعاد...
كانت راقده عالكرسي وظامه ايدينها لصدرها..لابسه بنطلون جينز ابيض..وقميص قطني ناعم فيه شخابيط بالوردي والرمادي... لبس مختلف عن اللي كانت لابستنه الصبح....
لاحظت في سعاد شي...انها يوم تطلع برا البيت تتغطى بالسواد من فوق لتحت....اما داخل البيت....تلبس أي شي يخطر على مزاجها ...
وهذا شي يعيبني فيها..
تقربت منها ويلست عالارض.... اتامل في جمالها ونعومتها...فيها شي هالانسانه ماقدر اقاومه... ولا قدرت اقاومه الحين...تقربت منها وبستها بين حواجبها...
على طول تحركت سعاد وفتحت عيونها...واول ماشافتني ابتسمت لي احلى ابتسامه ناعسه شفتها....
ياربي تخبّل صدق...
ناصر: شحالهم الحلوين؟!..
يلست سعاد وتمغطت بدلع...مثل القطاو...يلست انا عدالها...
سعاد: اهلين ناصر..ايمتا جيت؟
ناصر: توني بس...تعالي..
مسكتها من ايدها وقربتها مني... اسندت راسها على صدري وضميتها...
قلت لها بصدق..
ناصر: اشتقت لج سعاد...
سعاد: انا كمان... كيفون اهلاك؟..
ناصر: كلهم بخير وسهاله... انتي شو سويتي طول اليوم بدوني؟
سعاد: ترتيب وتنضيف..وتفتيش ههههههههه...
ناصر: تفتشين في اغراضي انا..؟؟
سعاد: ههههههههههه أي باغراضك انتا....وبعدين زارتني امل وطبخنا العشا مع بعض...
ناصر: منو امل بعد؟ مسرع مارابعتي الحريم..!!..
سعاد: ههههه شو عم بتؤول والله ماعم بفهم عليك...؟!...
ظحكت وقلت لها بلهجة سورية..
ناصر: امل ميييين ولييييييه...؟.
سعاد: هههههههههه امل اختي ولاك...
ناصر: اهاااااااااا امل حرمة علي...ياحيها...
ابتعدت سعاد عني واطالعت بويهي..
سعاد: تعشيت؟..
ناصر: هي تعشيت...
سعاد: ليه تعشيت..؟!..انا لساتني ماتعشيت كنت عم بتنظرك..!!..
ناصر: حلفي... عيل والله يا تعشى مره ثانيه عشانج بس... هاتي العشا وانا ببدل ثيابي...
سعاد: ههههههههههه لك تئبرني شو مهضوم...دئايئ بس..
راحت سعاد المطبخ وانا اتبعها بنظري...
هالانسانه متعه للنفس والنظر بعد...ماشاء الله عليها...
رحت الحجره وعلى طول انتبهت للمسات الانثويه الموجوده...واغراض زياده...طلعت الغرفه مليانه ومسكونه فعلا... يوم كنت انا فيها اروحي كانت تقريبا فاظيه ماعدى يوم العوزها بثيابي...
فتحت الكبت... كانت ملابس سعاد مستحله معظم الكبت لكن القسم الخاص بي من الكبت كان مرتب جدا اكثر عن ترتيبي انا..
طلعت لي ثياب ودخلت اتسبح سبوح خمس دقايق..
ويوم رجعت الصالة حصلت سعاد صافة الاكل على طاولة الصاله الزجاج..
ناصر: ليش حاطتنه فوق سعاد نزليه عالارض...
سعاد: انا مابعرف آكل عالارض...
ناصر: وانا ماعرف اكل عالطاوله..
نزلت سعاد العشا عالارض...
سعاد: بس هيك مو حلوو...
ناصر: ليش مو حلوو لك حلوو كتييير...
سعاد: لا مو حلوو..بدك تشتري طاولة طعام صغيري تـحتى ناكل عليها...
ناصر: تبيني آكل فصوب وانتي فصوب..؟!
قالت سعاد بدون فهم..
سعاد: شوووه.؟
ناصر: يعني انا اكل عالارض وانتي تاكلين اروحج عالطاوله؟؟؟..
سعاد: لا بدك تاكل معي..
ناصر: وليش انتي ماتاكلين وياي تحت..
سعاد: واللهي مابعرف..
ناصر: يلسي انا بلقمج..
مره ثانيه قالت..
سعاد: شوو؟
ناصر: انا بدّي طعمك انتي ماتعملي شي...
اطالعتني سعاد بعيون بريئه وبرطمت..
سعاد: ليييه عم تتمصخر علييي..؟!!...
ناصر: لك والله ماعم بتمصخر عليكي...
سعاد: لكن ليه عم تحكي متلي..؟!
ناصر: لحتى تفهميلي سعاااااادوووه....
تمت تطالعني مسويه عمرها معصبه...وعقب كلنا تناقعنا من الظحك....
ناصر: يلسي يلسي الاكل بيبرد...
يلست سعاد عالارض..
وبما اني متعشي تميت الا القمها اول شي...
ناصر: اقول سعاد... مب أي حد يدق الباب تبطلين له...اول شوفي منو عند الباب اذا كان ريال لا تردين ابد عليه...
سعاد: عارفي حبيبي...انا مافتحت الباب لامل الا لما شفت ابنا الصغير بين ايديها..
ناصر: زين.. علي يايبنها؟؟
سعاد: ايييه علي جابا..بس مافات البيت.. ما ايلتيلي...بكره عليك شغل.؟
ناصر: لا عيوني اجازه لين السبت...شو ماتبين تتحوطين انتي؟؟
سعاد: والله بدنا نطلع..؟؟.. حلو كتير...
فرحت من فرحة سعاد...
بس كنت متخوف لا حد يشوفني وياها...عشان جي قررت اتبادل ويا عبدالعزيز بالسيايير...عشان عالاقل محد يشوف سيارتي ويوقفني...ويشوفون سعاد وياي... ويوصل الخبر لاهلي .....وتستويلنا مصيبه...!!..
بعد ماخلصنا العشا شلته سعاد المطبخ وانا قعدت اطالع التلفزيون...
تاخرت سعاد بالمطبخ... لكن بعد دقايق رجعت لي وفي عينها نظره حذره..
وفي ايدها دفتر اصفر..!!!!.

كان الواقع صفعني على ويهي صفعه قوية تصحيني... كيف نسيته.!!!..احين شو بقول لسعاد....!!..
تذكرت للحظات حسيتها ساعات..مهرة... كيف اني من عرست مافكرت فيها...انشغلت بسعاد..
رجعت اذكر نفسي باني المفروض اصلا اني ماافكر فيها...وكنت مابذكرها لولا ان دفترها في ايد سعاد الحين..
اللي يت ويلست عدالي بتردد... واناحاولت اتصنع الهدوء...
سعاد: ناصر... وانا عم رتّب اليوم لئيت الدفتر هاد... تصفحتوا وشفت فيه اسم بنت على حد علمي..
وسكتت... حسيتها مب متجرأه تطرح علي السؤال لخوفها من الجواب.... شغلت مخي بسرعه احاول اخترع جذبه بيظا تنقذني من الموقف..
خذت الدفتر من يديها وجلبته بين ايدي اسوي نفسي احاول اتذكر الدفتر..
عقدت حياتي..
ناصر: هييي..هالدفتر مال منى اختي.. اصلا مال ربيعتها في الجامعه... ونسته مره عندي ومارديته لين احين لها..انساه...
كنت اطالع جدامي وانا اتهرب من نظرة سعاد.. صحيح ياما جذبت عالبنات ولعبت بنظرات عيوني بما يتفق مع الموقف وكانن يصدقن... لكني الظاهر فقدت هالقدره احين مع سعاد...اعرف انها بتشوف الجذب بعيوني..
يمكن لانه الموضوع يتعلق بمهرة... اللي من اذكرها احس كاني اضغط على جرح قديم فصدري ما التئم..
سعاد: عم تحكي جد؟..
ناصر: هي..ليش يعني بجذب...
سعاد: ناصر..مارح لومك ازا كانت الك ماضي... بس بدي تحكي السدئ (الصدق)..
حسيت اني مكشوف مكشوف...ولو اصريت على جذبتي بتتظاهر انها تصدقني لكن من داخل هي مب مصدقه...
ليش هالجذبه ماقدرت اعديها؟؟... ليش حسيت ان ملامح ويهي تفظحني...
آآخ يامهرة...ياترى صحّت ايدج المكسوره والا بعدها...؟!..
التفت لسعاد وقلت..
ناصر: حياتي من قبل ما اخذج ماتعنيلي الشي الكبير...
ابتسمت سعاد..
سعاد: لكن ليييه عم شوف الألم بعيونك.؟!!..
نزلت عيني على طول وبعدتها عنها....
ناصر: سعاد بليز... انا ابا انسى وكنت ناسي فعلا الا يوم ذكرتيني انتي احين...
سكتت شوي سعاد...وبعدها قالت بصوت حزين..
سعاد: بتحبا؟...
تفاجأت والتفت بسرعه لسعاد..
ناصر: لا سعاد....
هزت سعاد راسها بحيره...
سعاد: عيونك عم بتؤول شي تاني...
ناصر: خلج من عيوني... انا اعرف نفسي ... السالفه ومافيها اني غلطت في حق هالبنت وماسمحت لي الفرصه اني اعتذر لها .. طاح دفترها جدامي وشليته على امل اني ارجعه فيوم...لكن مابتسمح لي الفرصه عشان جي قررت انسى على امل ان البنت تنسى بعد.... هذي كل السالفه...
سكتت سعاد وحسيتها مب مصدقه... او متظايقه من اللي عرفته...
مديت ايدي ومسكت ايدها...
ناصر: انسي السالفه سعاد...انا ابا ابدا حياة يديده وياج ولا اريد أي وحده ثانيه تشغل بالي غيرج... وابا منج انتي بعد تنسين هالسالفه هذي ولا تذكريني فيها مره ثانيه لاني فعلا كنت ناسي.... وصدقيني مب مهمة لا تشغلين بالج فيها...
سعاد:.... طيب...متل مابدّك...
سكت شوي..ورجعت اقولها بلهجة مزح عشان اخفف من ثقل الجو...
ناصر: ترومين تمشين لين الغرفه والا لازم اشلج بعد...؟!..
ظحكت سعاد...
سعاد: لا ما بئدر...
ناصر: يالله...انا ما ادلع حريم...مابشلج.... عندج ريول امشي بهن..
قمت وبندت التلفزيون ومشيت عنها وانا ادري انها بتنقهر وبتلحقني...
وفعلا يت سعاد تركظ وتعلقت برقبتي وثقلها كله على ظهري... انا بغيت اموت من الظحك...
ناصر: انزلي يالخبله..
سعاد: مابدّي...
تميت اظحك على خبالها وشليتها لين الغرفه وفريتها عالشبريه....
وخلينا الدفتر في الصالة..وانا مقرر اني اطلعه برا الشقه واحطه باي مكان...يمكن فسيارتي..بس المهم سعاد ماتشوفه مره ثانيه وتذكرها..وتنكد علي عيشتي...!


اليوم: الثلاثاء...
المكان: غرفة مهرة..
الوقت: الثالثه صباحا...
---------------------------------
(مهرة).....

فزيت من رقادي كالعاده بعد كابوس ثاني...
تميت اناهي واتنفس بسرعه...رفعت ايدي ارفع شعري عن ويهي...
مهرة: متى بفتك من هالحاله انا...!!!
دزيت الفراش عني بظيج... فعلا لين متى بتم احلم كوابيس جذي... في النهار اقدر اتهرب من اللي صابني واقدر التهي عنه بالتفكير والسوالف...لكن في الليل يرجعلي الموقف باوضح درجاته...
لين متى؟!...
يلست عالشبريه وانا احس ثياب نومي لاصقه بجسمي... مع ان الغرفه بارده ...!!..لكن مادري كل ما احلم هالحلم احر..
تلفت حوالي ادور غرشة الماي والكوب...وصبيت كوب كامل وشربته...
حشى كاني راكظه ميل..!!..
فكرت ارجع انام لكني كرهت النوم بسبب هالكوابيس اللي ماتخلص.... قمت وشغلت الليت...ودخلت الحمام وغسلت ويهي..
طلعت من غرفتي وكنت ناويه انزل تحت اطالع التلفزيون شوي لين الصبح...لكني من وصلت غرفه سيف وقفت مكاني...
سمعت غنا وحشره...خيبه هذا شو يسوي نص الليل..؟!..
تراجعت ووقفت عند بابه..هي فعلا صوت اغاني يعني اناماسمعت غلط.... مديت ايدي ومسكت الباب وفتحته بسرعه.... كنت بدخل لولا ان عيوني تلاقت مع عيون خضر ضاحكه بدل ماتتلاقى بعيون سيف...تراجعت على طول في خلال جزء من الثانيه وسكرت الباب..
يالفظيحه...هذا مبارك...بس شو كان يسوي رافع العصا فوق ويظحك..؟!..
لازم اعرف...
رجعت غرفتي ولميت شعري ولبست شيلة صلاة...ورجعت مره ثانيه غرفة سيف...
حصلت سيف واقف عدال مبارك ومسوي نفس حركه مبارك...
مهرة: انتوا شو تسووون نص الليل..؟!!..
سيف:اقدر اسالج نفس السؤال؟
مهرة: انا توني ناشه...
سيف: شو موعنج لا تقولين اصواتنا..
مهرة: لا حلمت حلم مب زين ولاعت جبدي من الرقاد عقبها....
مبارك: شو حلمتي..؟!
اطالعت مبارك الفضولي..
مهرة: حلم مب زين يطرووونه..المهم شو تسووون انتوا..
يلس سيف عدالي وهو يبتسم..
سيف: ماشي سمعنا اليوم بخطبه سهيل...قال مبارك اذا صارت حفله وجي بترزفون قلت له اكيد ..قال لي انا بعد ابا ارزف بس ماعرف...
عق مبارك العصا....ومسك خواصره..
مبارك: وهذا اللي يقول مابخبر حد...مالت عليك...
سيف: قصدت الرياييل...وبعدين مهرة مب اي حد..
مبارك: مالت عليك وعليها انزين؟
مهرة: ايه ايه انا شو يخصني..
مبارك: يخصج لانج سالتي لو ماسالتي مابيقولج...
سيف : يالله عاد لا تكبر السالفه... راونا يالله مره ثانيه...
رفع مبارك صبعه وقال لي بتهديد...
مبارك: if you laugh… I will kill you.. (ان ظحكتي بذبحج)..
جان اظحك من اولها ...
مبارك: اوهووووووووو شوف اختك..
سيف: مهروه بس نحن عندنا شغل جدي...
مهرة: وعندك مدرسه بعد باجر...
سيف: مابداوم باجر.
مهرة: ليش ان شاء الله..
سيف: آآآه باجر بيكون عندي صداع..
مهرة: ماشاء الله من احين محضر العذر...
مبارك: يقص عليج باجر عنده اكزام..(امتحان)...
مهرة: اهاااااااااااااا وليش مابتحظر؟؟
سيف: يابوي نحن ثانويه عامه وماشي محسوب غير الامتحانات النهائية شحقه امتحن...؟!.. المهم يالله يالله مبارك راوني...
مبارك: اوكي يالله ستارت ميوزك..
شغلوا لمبارك اغنية من اغاني ميحد..وقعد يرزف.. كمبتدئ صغير كان لاباس فيه.. كنت اظحك بس مب على مبارك كنت اظحك على سيف اللي قاعد عدالي ويالس يشجعه...الامره عاااشوو...ومره يااابس....ومره مادري شو يقول..!!
والله خفتهم يوعون البيت كامل...
مهرة: خففوا اصواتكم شوي...سواف تراك متحمس وايد...
مبارك: ايييه اخبرك ياني الرقاد...
سيف: بنفرش لك هني وارقد..
مبارك: لالا برد بيتنا...اصلاماباقي شي عن الصلاة..
مهرة: خالي مابيعصب؟
مبارك: وليش يعصب...لا عادي عادي.. انتي قومي سيري رقدي عندج جامعه...
مهرة: ماريد ارقد..
مبارك: بترقدين غصب طيب... سيف رمس اختك...بترقد باجر عليهم في الكولج..
سيف: يالله قومي انتي ارقدي..
مهرة: خلووني يالسه حرااااااام...
سيف: عندنا سوالف خاصه نحن قوووومي...
مهرة: شو سوالفه؟
سيف: مهروووووووووووووووه...!!..
مهرة: خلاص خلاص بسير...
قمت عن شبرية سيف وطلعت... ورجعت غرفتي وقفلت الباب وراي...
عقيت شيلتي وانسدحت عالشبرية...
ياحليله مبارك عليه سوالف... يبا يتعلم كل شي ويندمج بسرعه...
ياترى ليش ما احس تجاهه بالنفور مثل راشد وباقي الرياييل؟؟؟...ليش هو غير ؟...
يمكن لانه كان وحيد فتره طويله ومحتاج عايله واخوان وخوات..!!!..والا شي ثاني؟..
تذكرت بنات الشلة وسوالفهن عن شباب اهلهم وحركاتهم ومواقفهم وغيره...
لا يكون انامثلهن..؟!...لايكون بيي اليوم اللي اطري مبارك جدام بنات الشله واخبرهن عنه بنفس اللهفة والبسمه والنظره الحالمه..؟!!..
وتميت افكر بهالموضوع لين مارقدت فعلا.... لكن هالمره بدون كوابيس...!
--------------------------------------

(بعد اربعة ايام من الاحداث السابقه...)..
--------------------------------------
اليوم: السبت..
المكان: غرفة شيخه..
الوقت: الرابعه عصرا..
--------------------------------------
(شيخه)...

وقفت جدام المنظرة وحطيت شيلة صلاة كبيره ولونها ابيض على راسي.. احاول اتخيل نفسي عروس..
ياسلام من قدي...
فريت الشيله وفتحت شعري اشوف اذا احلى افتحه او اسويه تسريحه...
وكالعاده قررت اني افتحه...ورجعت احط الطرحه..
اصد يمين ويسار...وتاخذني الاحلام وتيبني...
اتخيل الناس يتاملون فيني باعجاب..اتخيل نفسي امشي عالستيج...اتخيل نفسي قاعده عالكوشه والعيال حوالي...

اتخيل سهيل واقف عدالي..!!.. ماسك ايدي... ويبوسني على راسي....

ياااااااااااااااي بموت...

اكيد سهيل بيكون كاشخ...
فجاه انفتح الباب وحرمني من احلامي الورديه...التفت وراي بسرعه وعقيت الشيله...
ام راشد: شو تسوين يالخبله..؟!..
شيخه: ...مـــ...مـــاشي. ماشي امايه...شفيج؟
ام راشد: ابوج معصب ونازعني انا...يقول متى بتردون عالعرب صبرناهم وايد....
ابتسمت...ويلست عالكرسي بدلع...
شيخه: امااااااياااااااااا خلينا نتغلى شوي عليهم...
ام راشد: يابنتي مب زيييين ..عيب..
شيخه: لا زين...ومب عيب... العيب ان نطلع ملقوفين من ايون يخطبون عنبوا نقولهم موافقين..
ام راشد: يعني انتي موافقه..!!
انصدمت وعظيت على شفايفي من زلة اللسان....
شيخه: لالالا انا ماقلت جي بعدني افكر..
ام راشد: سيري لاااااااااااه انا بقولهم البنت موافقه وخلاص عذبتيني...
حركت امي ايدها بعصبية وطلعت من الغرفة....
وانا تميت اظحك عليها...
حليلج يا امي...كل يوم تسالني حوالي اربع مرات....وطفرتها من كثر ماقولها بفكر..
ماتدري اني مفكره من زمان...ومستشيريني وماخذين رايي...
فعلا ماكان له داعي التفكير...لاني مستحيل احصل واحد يفهمني وافهمه...ومتعود علي ومتعوده عليه....وفوق هذا يحبني واحبه مثل سهيل...
واذاكان عالنكدية اللي فيه يمكن اقدر اغيره بعد الزواج...
الزواج..!!!...ياااااااااي بموت من الوناسه ....ماصدق...
تميت ادور على نفسي وشعري يدور معاي... فجاه سمعت صوت راشد..
راشد: هب وناسه عليج عنبووج بنت..!!.. كل ها عشان انخطبتي...؟!..
فقط ويهي ..نزلت عيوني للارض وعلى طول حسيت بحراره تحرق ويهي...
يالله يالفشله شو بيقول اخويه احين عني.؟!..
سمعته يظحك ظحكة خفيفه...وتقرب مني..
راشد: مبروووك ياشويخ ..خبرتني امي انج موافقه.... وسهيل ريال والنعم..وان شاء الله ترتاحين وياه... عالعموم هو يستاهلج وانتي تستاهلينه...!!
بغيت ارد عليه بس حسيت صوتي اختفى...جان اقوم اهز راسي.. مسويه عمري مؤدبة...
يلس راشد عالشبرية وقال...
راشد: زين افتكينا من هالموضوع لانه حضرته من خطب وهو مب طايع يطيح بيتنا مسويلي فيها ثقيل عاد اونه...!! وانا ماداني اسير بيتهم...
يلست عداله عالشبرية مستغربه..
شيخه: ليش راشد؟؟..
رفع راشد كتوفه بحيره وقال..
راشد: بس..عشان مهرة تظايج يوم تشوفني هناك...
تنهدت وانا اتذكر مهرة وموقفها العدائي من الشباب... مسكين ياخوويه كله يطيح على راسه...
راشد: بتخبرج هذي مريضه نفسيا او شي فيها مب صاحيه.؟!!!..
شيخه: ليش تقول جي عن البنت .؟!..مافيها شي ..
راشد: اخر مره صارت بينا مواجهه مب حلوه... قالت لي انا اكره الرياييل اللي مثلك..!!.. شو سويتبها انا احين؟!..
استغربت... ماقالت لي شيخه عن هالموقف..!!!..والظاهر ان راشد نرفزها وايد عشان يطلع من مهرة كلام مثل هذا....
شيخه: يمكن ماتعني كلامها راشد..
راشد: ليش تغطين عليها...انتي بروحج تشوفينها كيف تتجاهلني.... كنت في البدايه واصارحج اني كنت مهتم فيها وافكر اني اتقرب منها ... بس هي ماتعطي حد فرصه يتقرب....عالعموم خلاص انا شليتها من بالي نهائيا...
شيخه: مهرة حبووبه اذا عرفتها عدل...
راشد: ادري ياشيخه..بنت عرب حشام مابتظهر الا حشيم....بس هي من تشوفني تنجلب اطباعها مادري شو يصير فيها ... الله يعين اللي بياخذها...
ابتسمت..
شيخه: يمكن تكون انته...؟!
راشد: لا مب انا لاني قلت لامي تخطبلي وخلاص..
شهقت...ماكنت اعرف هالشي ولا حد خبرني..
شيخه: والله؟ منووووه؟
راشد: هي اقترحت مهرة اول شي بس انا رفضت.... وعقب اقترحت ليلى خت عبدالله ريل فطيم...

على طول اول شي قلته في نفسي "وااااااااااااااع"... بس حاوت اخلي ويهي طبيعي لانه حكمي عليها هو شخصي بحت...
كرهتها لانها من تشوفني تظحك علي عالموقف اللي سواه فيني اخوها عمر...والا انا بصراحه ماشفت من البنت شي معيب..
شيخه: اهاااااااا ليلى...
راشد: شرايج فيها؟ لا تمدحين شي مب زين فيها لا تلحقين امي..انا ماسالتها لاني ادريبها بتمدحلي حتى السيلانية...
شيخه: هههههههههه اوكي...ليلى اكبر مني بسنتين...
راشد: ادري وتشتغل فمستشفى... ابا عن شخصيتها..
شيخه: حلوه هي بصراحه..
قاطعني راشد..
راشد: لا توصفين شكلها لي حرام...يمكن مايصير نصيب بيني وبينها..!!!.. قوليلي عن شخصيتها...
شيخه: عاد انا ماعرفها وايد..شوف بتصل بفاطمه وبسالها عن ليلى وبخبرك..
راشد: بس لا تلمحين مول لفطيم انه نبا نخطبها..
شيخه: ولا يهمك
راشد: خلاص اووكي... انا بسير ويا سهيل السوق حضرته مصرررر ياخذ دي في دي حق قوم خالي...
شيخه: كريم كريم ياحافظ عليه...
اطالعني راشد بطرف عينه وهو يقوم ويبتعد عني..
راشد: من اولها..؟!!.. الله يعينا عليج....
خلاني راشد وطلع وانا تميت اظحك عليه....وعلى نفسي...
وهالمره مانسيت اقفل الباب قبل ما استسلم لاحلامي الوردية مره ثانيه....

اليوم: السبت...
المكان: سيارة راشد..
الوقت: الخامسة مساءا..
--------------------------------------
(راشد)....

وقفت جدام بيت خالووه افكر ادخل السياره او لا...
عقب فكرت بانه احسن لي ما ادخل عشان ما اتلاقى ويا مهرة...
مسكت تيلفوني ادق لسهيل عشان يطلع... لكن القهر حصلت تيلفونه مغلق...
الهرم شحقه غالقنه؟.. اوهوووو...
دقيت على سيف... وهذا الثاني كان مب موجود في البيت طلع مع مبارك وجمال...يعني مايروم يزقرلي سهيل...
لاحول ولا قوة الا بالله... بندت سيارتي ولبست نظاراتي الشمسية ونزلت...
فتحت باب بيتهم ودخلت...
وسبحان الله كانه شي مرتب من قبل او لابد منه..شفت مهرة في الحوش..وجدام ويهها كاميرة فوتوغرافية كبيرة شوي على ويهها الصغير...
سكرت الباب وراي بقو شوي عشان تنتبه اني موجود...
وانتبهت فعلا...وعقدت حياتها...وفوق هذا صارخت علي..
مهرة: طيّرت العصفوووووووووووور....!!!...
عقدت حياتي... من اولها هزاب الله يعينا ...انا شو مسوي بحياتي عشان الله يعاقبني جي.!!..
راشد: شو سويت بج..؟!!..
نزلت مهرة الكاميرا بياس...ومبرطمه...
مهرة: طيرت العصفوووور من ساعه الاحقه ...
راشد: شو تبينه؟
مهرة: ابا اصوره شو اباه يعني اسولف وياه؟!!..
تقربت منها وانا اقول بهدوء...
راشد: بييبلج قفص متروس عصافير بس دخيلج مافيني على الظرايب..
مهرة: ماريد انا عصافير بقفص كنت اباه عالشيره ...
راشد: من وين لج كاميرا انتي.؟؟
مهرة: مالت مبارك عطاني اتعلم عليها...
حسيت بقهر داخلي يتصاعد...
مبارك مبارك مبارك.... على راسه ريشه هذا..؟؟.. غيرعنا يعني؟؟؟...تراه واحد من الشباب ليش مب كارهتنه هو بعد.؟!..
راشد: ليش ماصورتي مبارك..؟؟...
ابتسمت مهرة ابتسامه كبيره....عرفت ان الابتسامه مب لي...الابتسامه كانت لذكرى في بالها هي...
مهرة: هههههههه صورته اربع صور هو وسيف...
قلت بقهر واضح..
راشد: حلو...وايد حلو.. بيتبارك الفلم...
اختفت ابتسامه مهرة.. حسّت اني اطنز بها.... وقبل ما تقولي كلمه سم ثانيه بادرتها بطلب...
راشد: ممكن تزقرين سهيل لانه تيلفونه مغلق... وهاتي الكاميرا انا بصورلج العصفور مالج...
مهرة: مـــابــــــا....
راشد: ....نــــقـــــعــــــي...!!!
ماردت علي مهرة ودخلت داخل البيت...اما انا يلست على دري الميلس الصغير...اتريا سهيل...
آآآخ ياربي هالبنت ترفع الضغط...!... لها طريقه استفزازية عجيبه ... اطلع اسوا اطباعي.. والا انا مب عصبي ولا اني انقهر بسرعه...
بس من هالانسانه...!!..
بطيت وانا قاعد وانقهرت من هالتاخير...ليش سهيل تاخر هالكثر..؟!!..
مسكت تيلفوني ورديت اتصلبه عل وعسى فتح تيلفونه... وفعلا حصلته مفتوح..
سهيل: آلوووه..
راشد: وينك ياخي صارلي ساعه يالس تحت اترياك...
سهيل: طالع.؟!...انزين جان قلت انك تحت...
راشد: تراك غالق تيلفونك طرشت لك مهرة تزقرك...
سهيل: مهرة..؟!!...مايتني ولا زقرتني...
مت قهر..بغيت اروح داخل واظربها...
شو من السنع فيها هالبنت..؟!!...تشوفني يالس في الشمس اروحي....!!
راشد: احلف انها مازقرتك..؟!
سهيل: والله مايتني...خلاص دقيقه وبنزل لك ...باي..
سكر سهيل اما انا تميت افور من غيظي...ماعليه يامهرة...
وبعد مايا سهيل شفته يتبسم..توايهت وياه وطلعنا من البيت...
راشد: ماسالت مهرة ليش مازقرتك وخلتني ملطوع برا؟؟
سهيل: هههههههههههههههه بلى...
راشد: شو قالت لك؟؟..
سهيل: سالتها ليش مازقرتيني مثل ماطلب منج راشد...قالت لي محد قاله يقولي نقعي...ههههههههههههه..
سكت...حتى ماشاركته الظحك...وفجيت غيظي في السياره وقمت اسرع...
سهيل: شياك عليها..؟؟
راشد: ياخي تقهر والله اختك كله تهازب...
سهيل: لاحظت عليها مسويه لسان من دخلت الجامعه...
سكت عنه احاول اهدي اعصابي واطرد مهرة من بالي...
وبعد دقايق..
راشد: تعال صح...مبرووووووووووك...
التفت لي سهيل متفاجئ...
وعيونه كلها تلمع بامل..
سهيل: على شوو..
راشد: عالموضوع اللي تتريا الموافقه عليه...
ابتسمت لسهيل...وبادلني هو ابتسامه اوسع واحلى...
سهيل: احلف..؟
راشد: هههههههه والله...
سهيل: مابغييتووا...تاخرتوا شوي..
راشد: هذي شويخ اونها ثقيله ماتبا توافق سرعه..
سهيل: ههههههههههههه...آآخ يالراحه كنت على اعصابي والله...
راشد: مبرووك مبروووك تستاهل.. وعقبال العرس والله يكمل على خير ان شاء الله...
سهيل: الله يبارك فيك يارب وعقبالك..
راشد: آمين... احين وين..؟! السوق.؟!
سهيل: هي..بناخذ الدي في دي اللي شفناه ذاك اليوم وبنوديه بيت خالي..
راشد: اتصلت بسيف وحصلته طالع ويا مبارك وجمال.. واخاف خالي في الدوام..منو بيفتح لنا الباب...
سهيل: ماعليه بنتصل بهم وبنخليهم يلاقونا هناك... بعدين تقولي عمووه احين عندهم هندي يطبخ لهم وينظف لهم البيت وجي.. من قبل ترا نحن مبونا نطرش لهم...
راشد: حتى امايه كانت اطرش... بس نحن مانبا نسير نجابل الهندي هناك..
سهيل: لالا ماعليك بنقولهم يسبقونا البيت ...

اما نحن فرحنا السوق...
--------------------------------
بعد شهر من الاحداث السابقه...
--------------------------------
اليوم: الاثنين..
المكان: مكتب ناصر..
الوقت: الحادية عشره صباحا..
--------------------------------
(ناصر)...

كنت مشغول في المكتب يوم رن تيلفوني...وشفت رقم غريب...فكرت اطنشه لكن الرنين كان ملح...
ناصر: آلوووه..
المتصل: السلام عليكم..
ناصر: وعليكم السلام والرحمه هلا..
المتصل: شحالك ناصر...؟
استغربت...صوت ماعرفه..ورقم اول مره اشوفه...
ناصر: بخير وسهاله ومن صوبكم؟
المتصل: الحمد لله بخير وعافيه... ماعرفتني شكلك..
ناصر: اسمحلي والله ..لا ماعرفتك منو الريال..؟!
المتصل: وياك احمد بن محمد...
تذكرت وبضبابية احمد ولد خالة مايد...اكبر مني بسنه... عنده اخو اصغر منه اسمه حامد..واخوهم الصغير خليفه..
ناصر: مرحبا الساااااع ...شحالك؟
احمد: بخير وسهاله الحمد لله...اخافني شغلتك والا شي..
ناصر: لالا ابدا افا عليك...
احمد: زين اخويه انا بغيتك بكلمه راس..اذا تروم تترخص من دوامك شوي انا يالس فسيارتي تحت...
ناصر: خير يا احمد؟
احمد: خيييير خير لا تخاف بس الموضوع اللي ابا ارمسك فيه مايصلح اكلمك عنه في المكتب...
ناصر: خلاص ابشر...دقايق بترخص وبنزل لك..
احمد: وانا اترياك ..خذ راحتك...
ناصر: مابطول. ..يالله فمان الله..
احمد: حياك الله..
سكرت عن احمد وانا مستغرب ..!!!..شو يبغي فيني هذا..!!!..
لكن ماشي فايده من التساؤل خلني اشوف شو عنده...
طلعت من المكتب ورحت اترخص لباقي الدوام...
وبعد دقايق نزلت ادور سياره احمد...اللي ما اعرف كيف شكلها... لكني شفته هو نازل من بي ام سودا.. تقرب مني وسلم علي..
وبعد السلامات والاخبار..
قال لي احمد بابتسامه..
احمد: عازمنك على عصير..هههههه تعال...
ناصر: هههه صبر.. بلحقك بسيارتي عشان عقب ارد البيت..
احمد: على راحتك..

وفي احد المطاعم...
احمد: اكيد انته مستغرب شو اللي خلاني اطلبك بهالشكل..
ناصر: اكيد عندي فضوول...
احمد: الله يسلمك الموضوع شخصي شوي.. واباك توسع صدرك لاني ما ادري اذا كان بيضايقك ...
زغت من كلامه...لا يكون يدري باني متزوج..!!!...ويبا يفضحني احين..؟!...
الله يستر...
ناصر: خذ راحتك احمد قول اللي فخاطرك..ولا تحاتي شي..
احمد: احم... الله يسلمك الموضوع يتعلق ببنت خالوه..اقصد بنت عمك.. نوره...
عقدت حياتي..ماتصورت انه هذا هو الموضوع اللي يايبنه من العين لبوظبي عشان يكلمني فيه..!!!..
ناصر: نوره..!!!..خير شفيها؟..
احمد: مافيها شي...بس..همم.. مادري اذا انته خاطرك فيها او لا...احم..شوف.. بصراحه انا ابغي اخطبها وكل ماتكلمت عند اهلي قالوا ناصر ولد عمها وناصر ولد عمها... وانته لين احين ماتحركت ..واخاف البنت اييها واحد غريب ويطيّرها عني...
ابتسمت... هذا وين كان قبل كم شهر..؟؟ وين كان من زمان ليش ماتكلم الا عقب ما تزوجت انا من برا...!!
جان الحين نوره متزوجه وانا بتخير أي بنت ثانيه غيرها من البلاد...
انتبهت لنفسي...!!
كلامي يدل على ندم...وانا مب ندمان اني خذت سعاد...اصلا بكون محظوظ اذا حصلت بنت من البلاد مثل سعاد...ونسبة اني احصلها هي 25% ... ومحد يرضى بهالنسبه في مساله زواج...
ناصر: والله ياخويه شو بقولك... انا البنت لا حيرتها ولا تكلمت عليها عشان يشبصونها فيني..مسكينه منقطع نصيبها والسبب انا.... وانا كم مره قلت لهم اني مابغي نوره اشوفها مثل اختي ماقدر اخذها.. بس هم رافضين..وتميت انا معاند عن سالفه العرس بس عشان يغيرون رايهم لكنهم ماغيروا رايهم... وانته جان تبا تخطبها انا اشجعك وتراني ما اشكل أي تهديد... واذا قالولك قوم يدوووه ناصر وناصر قولهم انك كلمتني بنفسك وعرفت اني مالي خاطر على نوره... ساعتها محد بيحصل حجة عليك لانك ريال ماتنعاب ماشاء الله ...
ابتسم احمد براحه..
احمد: الله يبشرك بالخير... خفت تكون حاط عينك عليها وتنقد عليه..
ناصر: هههههه افا عليك لا بنقد ولا شي عادي مافيها شي...الصراحه زينه..
احمد: صح ..وانا ماقدرت اصبر اكثر ابا اعرس بسرعه ..
ناصر: الله يوفقك يارب...
احمد: الجميع ان شاء الله... انزين ناصر..مشكوور وماقصرت... اسمحلي عاده ماباخرك اكثر وباخذ من وقتك...ورايه درب لين العين وزين جان وصلت قبل الغدا...
ناصر: افا عليك يا احمد عزيز وغالي..سلم عالاهل..ومبرووك مقدما...
احمد: هههههه وايد متفائل..
ناصر: هههههههه اشجعك ياخي...
احمد: ماتقصر والله ...يالله شي فخاطرك علينا.؟!.
ناصر: سلامة راسك... حياك الله...
احمد: فمان الله...
تفارقنا انا واحمد جدام المطعم..راح هو سيارته وانا رحت سيارتي..وتوجهت للشقة....
فعلا من خاطري فرحت لنوره... احمد ريال والنعم وشخصية...اصلا كل عيال خالتها فنانين وماعليها الا تتنقى...
ليش تعلقت بواحد مثلي ما ادري...مع اني ما اظهرت لها غير النفور...
بس فعلا ليته يا من زمان هالاحمد.. ليته خذ نوره وخطبها قبل ما انا اتزوج سعاد...
جان انا مفتك من الورطه اللي انا فيها...مب بسبب سعاد....بالعكس سعاد فاقت كل توقعاتي وعايش معاها بسعاده..
لكني كل اخر اسبوع يوم ارجع العين بروحي واتظاهر اني مازلت عزابي.. اتعذب.. مب متجرأ اخبر اهلي.. ردة فعلهم بتكون عنيفة...
احسن لي اخلي الموضوع مكتوم...مفتك من صدعتهم...
بعد ماوصلت الشقه وفتحت الباب... الحمد لله اني اقنعت سعاد باني ما البس دبله بحجة انها تظايقني ومب متعود عالخواتم.. وتقبلت الموضوع بشكل عادي.. لانه وايد رياييل متزوجين مايلبسون دبل وهالشي مايعني بانهم يرفضون واقع انهم متزوجين...!!..لكن بس جذي حسب طبيعتهم...
سكرت الباب وراي..
ناصر: سعاااااااااااد.... !!..وينج..؟!..
طلعت سعاد من المطبخ وويهها محمر.. وفي ايدها ملاّس متوسط..
سعاد: ليييه جيييت هلأ..؟!!..
ناصر: اطلع يعني...؟!
سعاد: لا حبيبي بس تفاجئت..
تقربت منها عشان الوي عليها كالمعتاد يوم ارجع من دوامي... آخذ منها حنان... لكنها ابتعدت عني..
سعاد: لالالالا... (وقالت لي بالمواطن).. ريحتي مو حلوه....
ظحكت عليها وعلى طريقتها بالكلام...تبا تقولي ان ريحتها شياط وطبخ..
ناصر: مالي خص لازم اخذ حنان انا...
وخذتها بحظني غصبن عنها لكنها ماخلتني اطول فابتعدت عني على طول...
سعاد: خلص تركني خلص طبخ بعدين خود الحنان لي بدك ياه...
وردت تدخل المطبخ... اما انا فرحت الغرفه وتسبحت وانسدحت بعدها عالشبرية...مادريت بعمري الا وانا راقد..

بعد فتره وعتني سعاد لصلاة الظهر.. قمت تمسحت ونزلت المسيد اصلي... وبعد مارجعت البيت قلت لسعاد تحط الغدا لاني ميّت من اليوع....
حطت سعاد الاكل على طاولة الطعام اللي اجبرتني اشتريها...تعودت اكل عليها لكني مازلت اكل بايدي... ومستحيل عاد اغير هالعاده..
وبعد الاكل كانت سعاد تصبلي جاهي احمر..
ناصر: سعاد سرتي ويا امل العياده اليوم..؟!!
احمر ويه سعاد وهزت راسها بالايجاب..
ناصر: شفيج؟..شو قالولج؟
رفعت نظرها لي..وخذت الكوب من ايدي وحطته عالطاوله...مسكت ايدي الثنتين وابتسمت..
سعاد: انا حامل...

صدمني كلامها بشكل ماقدرت استوعبه...
حامل..سعاد حامل..؟!!..
وانا بكون ابو... ماصدق..ماصدق...
ناصر: حلفي..؟!..
سعاد: والله العظيم..
قالتها سعاد وهي تظحك علي وعلى صدمتي...
ناصر: سعاد ماصدق ماصدق..
سعاد: ههههههههههه بعد شهرين تلات لما يبرز بطني بدّك تسدئ...
تعاديت انا من ابتسامه سعاد...
ابتسمت بفرح كبير...عمري ماحسيت بهالفرحه بحياتي كلها ...
ولد..؟!..او بنت...مب مهم بس عيالي انا..!!!...
سحبت سعاد وحظنتها بقو...وما اكتفيت بهالشي ..بستها بوسه طويله على راسها عبرت فيها عن كل مشاعري تجاه هالانسانه....
كيف فكرت من فتره بسيطه بانه بيكون احسن لو ماخذت سعاد....!!!!.
شو هالانانية شو هالتفكير البايخ..!!..
بالعكس انا فخور فيها....
قلت لها بكل صدق ولاول مره فحياتي اقول هالكلمه لانسانه...
ناصر: احبج سعاد...

اليوم: الاثنين...
المكان: ميلس بيت خالد..
الوقت: السابعه والنصف مساءا...
------------------------------
(يوسف)...

نقزت يوم سمعت صرخة خالد..
خالد: جـــــاوب..!!..
اطالعته ببلاهه...
يوسف: هاااااه..؟!...
فرّ خالد الاوراق اللي في ايده عالارض...
خالد: انته مب ويه دراسه قم رح بيتكم...
مديت ايدي وخذت الاوراق عن الارض..
يوسف: لالا والله بدرس بدرس...
رد خالد سحب الاوراق مني..
خالد: لا ما بتدرس بتسرح مره ثانيه...شفيك ياخي هذي ثالث مره اسالك وماتسمعني...!!
تاففت..وغطيت ويهي بايدي وقعدت افعص فيه يمكن اصحصح..!!..
يوسف: مادري..
خالد: يوسف...باجر ثالث امتحان منتصف لازم تشد حيلك نحن اخر كورس.... وانا اشوفك مووول مشغول بالك .. شفيك؟!..

شفيني..!!... ماعرف شو فيني... كل اللي اعرفه اني مشتاق لكنه... وابا اشوفها...
من طرشت لها الرساله الاخيره وهي مندسه عني... تطلع جدام الكل الا انا... وكل جمعه تستغل فرصه غيابنا عشان تطلع تسلم على ابويه بس...ويوم يكون ابويه مب ويانا ماتطلع مول...
كم مره عرضت اني اوصلهم بس هي ترفض تركب معاي...
شو السالفه ليش هالغياب؟ حسب علمي انا ماسويت شي يزعلها واذا على سالفه المقلب اعتذرت لها تراني...
خالد: طالع..!!!.رد يسرح...يسوووووووف بسك عاد...
يوسف: انا الا مظيج عليك خالد خلني اسير البيت بدرس اروحي هناك وانته لا تظيع وقتك وياي...
خالد: اقعد...اسميك مابتدرس في البيت ...قولي شوفيك شو الموضوع...
تنهدت..
خالد: اهاااااااااا انا اعرفها هالتنهيده مالت شو...
يوسف: ههههههههههههههههه الله ياخذك...جب خلاص بروح بيتنا...
خالد: تعال والله يا تخبرني...
يوسف: ماصار شي عشان اخبرك به...
خالد: عيل شفيك..؟!.. بنت عمك؟!!..
يوسف: بنت عمي بخير وسهاله.... واسمحلي انا بسير عنك اذا قعدنا جي مابندرس الليله...
خالد: ماعليك يالهيس...برايك روح..
خذت اوراقي وطلعت عن بيت خالد وركبت سيارتي....
وانا بالي كله عند كنه وعن سبب غيابها....
وصلت البيت ودخلت الصالة...حصلت منى يالسه وفي ايدها دفترها مال الجامعه..
يوسف: السلام عليكم...
منى: وعليك السلام...
يلست على كرسي عدالها..
يوسف: وين امي؟؟..
منى: راحت السوق..
يوسف: ابويه؟
منى: بعده مارد.
يوسف: وحرمه اخوج..
منى: تعشي عيالها...
يوسف: وانتي وين؟
منى: انا سرت ادرس..
ابتسمت على منى وخبالها..اجاوبني بكل برود وعينها عالدفتر مالها....
يوسف: وليش ما ادرسين فحجرتج..؟!
منى: امايه قالت لي لا تخلين البيت فاظي... وبعد اتريا كنه تتصل عشان تقولي الكمية اللي داخله بالامتحان..
جمدت مكاني يوم سمعت كلام منى...
كنه بتتصل..!!..
يوسف: تعالي على طاري آنسة كنه... شبلاها تندس عني..؟!!..
ابتسمت منى وعينها مازالت على دفترها...
منى: تستحي منك...!!..
يوسف: شووووه..؟!!..
توقعت يكون السبب أي شي الا هذا...
كنوه تستحي.؟..من وين طالعه الشمس..!!..
منى: هي تستحي شو فيها مب بنت وطبيعي تستحي...!!!
يوسف: ماحيدها تستحي...
منى: عاد هذا اللي صار...كيفك انته...!!
فجاه رن التيلفون..كانت منى بترد بس وقفتها..
يوسف: خليه خليه..هذي كنوه.؟!
منى: هي..شو تبا تسوي؟
يوسف: صبري...
شليت السماعه وحطيتها على اذني..
مابنشوفها عالاقل نسمع صوتها...
يوسف: آلوووه...
لاحظت سكوت في الطرف الثاني..وحسيت انها بتسكر بويهي...
يوسف: كنوووه..!!
كنه:..هـ...هـــاااه.؟!
ابتسمت.. شكلها متفاجئه...
يوسف: السلام عليج..
كنه: وعليك السلام... وين منى؟
تجاهلت سؤالها..
يوسف: شحالج؟؟؟
كنه: بخير..
لاحظت انها ماسالتني عن حالي... هذي مب كنه اللي انا اعرفها..!!..
يوسف: انا مب بخير...
كنه: لـ...ليـــش.؟!..
يوسف: شو ليش؟..لين متى بتمين مندسه عني جي..؟!!..
كنه:.آآه...انا...انا مب ...مب مندسه..ليش تقول جي.؟!..
تجاهلت سؤالها مره ثانيه...وقلت باندفاع..بدون تفكير..
يوسف: كنوه ان تميتي جي برسب في اخر كورس لي...
كنه:.........هاه..؟!!..
حسيتها صدق منصدمه من اللي قلته...كيف لا..دامني انا نفسي انصدمت من اللي قلته...
اظن اني قلت كلام اكثر من اللازم...
يوسف: ماشي... هذيه منى...
فريت السماعه على منى اللي كانت تبتسم بخبث... شليت اوراقي ورحت فوق...
ليش قلت لكنه اللي قلته...!!!..
احين بشو بتفكر... !!
مالت على هاللسان اللي دومه يزل...
--------------------------------------
اليوم: الثلاثاء..
المكان: في الجامعه..
الوقت: الرابعه مساءا..
--------------------------------------
(مهرة)....

طلعت من قاعه الامتحان مستانسه... الحمد لله كان الامتحان سهل...
واللي مفرحني انه اخر امتحان منتصف امتحنه...
اطالعت ساعتي وعرفت انه الوقت اللي تطلع فيه سلوى من محاضرتها...
فكرت اروح افاجئها واترياها عند الكلاس...
مسكينه هي دايما تترياني عند كلاساتي...
مشيت ومشيت لين ماوصلت عند المبنى اللي فيه محاضرتها..وترييتها جدام القاعه...ويوم طلعت..
مهرة: سلوى...!!
التفتت سلوى تشوف منو يزقرها ويوم شافتني ابتسمت ابتسامه واسعه..
سلوى: هلا والله فديييييييييييييييت اللي يترياني...
تقربت سلوى وحظنتني كالمعتاد... حاولت اغير فيها هالعاده واوضح لها اني ما احب الملامسات هذي لكن مافي فايده مافهمتني.... في الاخير استسلمت...
سلوى: شحالج حبيبي.؟!
مهرة: بخير شحالج انتي.؟!!..
سلوى: الحمد لله...هاااه بشري شو سويتي بالامتحان؟
مهرة: واااايد حلووو... اقولج تعالي نروح الكافتيريا مشتهية قهوة...
سلوى: اووكي...اقولج مهاري بتتاخرين اليوم؟؟
مهرة: اكيــــــــــد.... ماسويتي فيني خير ياسلوى... علمتيني على يوم الثلاثاء وصرت ما افوت كل اسبوع لازم اتاخر...
سلوى: هههههههههههه مافيها شي تقعدين مع ربعج تسولفين وتغيرين جو وتفجين ضغط طول الاسبوع.. وبعدين اليوم تاخيرنا غير عن كل مره..
مهرة: ليش يعني شو الفرق ؟
سلوى: اليوم الحفله في السكن... عيد ميلاد خدّوووي... والبنات بيرقصن وبتستوي الربشه والالعاب...
مهرة: حلفي..؟؟ حفله مره وحده؟!..يالله ماخبرتونا بنتعدل...!!
سلوى: هههههههههه تعالي عندي السكن وتعدلي هناك ...
مهرة: فكره والله... خلينا بس نفجج روسنا بالقهوه عقب بنسير السكن...
سلوى: حلو..

وفي السكن...
دخلنا حجرة سلوى وقفلت سلوى الباب وراها...
سلوى: عاد اليوم لازم تعقين عباتج...
مهرة: شحقه بعد..لالا مافيني..
سلوى: حرام عليج ماكد شفتج بلا عباة.. لابسه قميص ايده طويله..؟!
مهرة: هي.. اصلا كل قمصاني ايدها طويله...
سلوى: عيل والله يا تعقينها...
مهرة: استحي...
سلوى: عنبووو يامهرة تستحين مني...!!!
ومن بعد اصرارها عقيت العباة وعلقناها..
مهرة: يالله طلعي العده بنتمكيج...
سلوى: ياعيني...ارووحج ناعمه تلبسين وردي بعد لا صراحه افضل انج ماتتمكيجين..
مهرة: شحقه عاد..
سلوى: يابوي بتيمعيلج حبايب وانا اغار...
مهرة: ههههههههههههههاي مالت عليج..يالله هاتي ماشي وقت.. متى بتبدا الحفله؟
سلوى: الساعه خمس ونص...
طلعت لي سلوى الميك اب مالها وقعدنا نسولف ونظحك اكثر عن ما نتعدل...
وبعد ماخلصنا... طلعت لي سلوى بمنكر ثاني..
سلوى: مهرة اطلب منج طلب ماترديني..
مهرة: ماعاش من يردج...آمري..
سلوى: ابا اشوف شعرج...
مهرة: بس... حاضرين..
فتحت لها شعري...وتخبّلت عليه سلوى...
سلوى: خليني اسشوره لج..
مهرة: مايحتاج سيشوار..
سلوى: ادريبه ناعم بس اقصد من تحت عشان يبين انه مدرج...
مهرة: حق شوو الا بلفّه اخر شي..
سلوى: لااااااااه خليه مفتوح للحفله..
مهرة: نعم..؟!!..
سلوى: شوفيها الا بنات وبتشوفينهن كلهن فاجات شعورهن...
مهرة: استحي سلوى..
سلوى: من شووو والله بتنسين نفسج من الربشه...
وبعد التفكير..شفت انه مافيها شي دام كله بنات...
مهرة: اووكي بس لا تحرقيلي اياه..شويه بس مايتحمل شعري..
سلوى: ولا يهمج...

وبعد ماخلصنا بصراحه انعجبت بشكلي بالمنظره..شعري طالع احلى...والمكياج خفيف وحلو.. ولبسي بعد حلوو..
اما بالنسبه لسلوى..
لبست قميص بيج مع بنطلون اسود وله تنوره صغيره شكلها رخامي والوانها بين الاسود والبيج...وفتحت شعرها هي بعد اللي كان قصير لين الكتوف...
خلال ربع ساعه تجمعن البنات بشكل سريع... ورتبن الصالة الخاصه بالقسم وعلقن منشورات احتفالية والمسجل على صوب والاشرطه شكثر عداله...
والبنات كل وحده تقول الزود عندي... كل وحده احلى من الثانيه... وكاشخات عالاخر.. في بعضهن مصخها باللبس وقامن يلبسن لبس شوي اقدر اسميه كاشف.. لكن الاغلبية اكتفن بالقمصان الكت او النص كم.. والبناطلين..او التنانير الظويجه...
عرض ازياء...
المهم...
بدت الحفله واشتل الرقص.. والصريخ والتصفّير شال الدنيا...بصراحه انا ارتبشت وقمت اصفق...
وبعد نص ساعه شفت نفسي مسحوبه لنص الغرفه..
البنات: يالله مهرة راوينا...
مهرة: لالالالالالا يابوي انا بس اتفرج ما ارقص...
البنات: يالله عاااااااد محد عندنا هني مايرقص.... سلوى بترقص معاج..
ودزوا سلوى بعد لنص الغرفه.. شفتها مب معترضه لكن بصراحه انا ما اعرف ارقص...
عشان جي انسحبت باصرار ورجعت مكاني...تمت سلوى مع كم بنت يرقصن انواع مختلفه من الرقص...
فجاه حسيت حد يدقني على كتفي..
التفت شفت بنت متحجبه...ويهها ابيض وخالي من المكياج..
مهرة: نعم.؟!..
البنت: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته...
مهرة: وعليج السلام والرحمه..هلا..
البنت: اختي ممكن اكلمج لدقايق...
مهرة: تفضلي..
هزت البنت راسها..
البنت: ماينفع هني..تعالي معاي...
تبعت البنت ورحنا لوحده من الغرف... وكانت الغرفه مرتبه جدا وخاليه من الخرابيط ...
مدت البنت ايدها لي ..وقالت مع ابتسامه..
البنت: انا اسمي سلامه...
سلمت عليها وابتسمت لها..
مهرة: عاشت الاسامي..وانا مهرة...
سلامه: تفضلي اختي..قعدي..
يلست بتردد...مااعرف شو تبا هالبنت مني...
مهرة: آآمري سلامه..شو بغيتي تقوليلي..؟!...
سلامه: في الحقيقه انا شريكه سلوى بالغرفه...
مهرة: اهااااااااااا هي سلوى خبرتني عنج...
سلامه: شو قالت لج..؟!..
مهرة: ماشي ..قالت انج تستخدمين الغرفه لتغيير الثياب بس.. اما النوم فتنامين مع ربعج..
سلامه: سلوى هي اللي طفشتني من الغرفه بحركاتها...الله يهديها...
مهرة: كيف.؟!..ليش؟ شو صار بينكم..؟!..
سلامه: اللي صار بينا خليه مستور... اختي انا طلبتج عشان انصحج نصيحه لوجه الله...ابتعدي عن هالبنت...!!
مهرة: ليش.؟!
سلامه: البنت هذي مب زينه...وانا من شفتج اول مره في السكن وشفت ويهج عرفت انج مب من نوع هالبنت...
مهرة: وسلوى أي نوع من البنات..
سلامه: اناماريد اتكلم عنها الله يستر عليها... لكني انصحج ابتعدي عنها لانها بتظرج...
مهرة: والله ياسلامه انا مع هالبنت لاكثر من شهرين...وماكد ضرتني بشي لين الحين...بالعكس هي اكثر وحده تداريني وتهتم فيني وتسال عني...
سلامه: سلوى خبيثه... والخبث نوع من انواع الذكاء... سلوى تترياج شوي شوي تتحولين مثلها...
مهرة: مافهمت كلامج..
سلامه: شوفي كيف كان شكلج اول مره دخلتي السكن...وشوفي شكلج الحين...!!..
قالت جملتها باشمئزاز صدمني.... وتميت ساكته...
سلامه: شوفي انتي بنفسج وقارني...شو تغير فيج من عادات واطباع من عرفتي سلوى..اذا انتي مب منتبهه سالي اهلج انا متاكده ان الاشياء اللي تغيرت فيج وايده... انا اول مره شفتج في السكن لاحظت توترج وخوفج الواضح من المكان وما الومج..لكن حاليا تتصرفين كوحده من الشلة اللي مرابعتنها...
مهرة: انتي متى شفتي هذا كله... ليش كنتي تراقبيني..!!
سلامه: انا ما كنت اراقبج... انا كنت موجوده يوم كنتي موجوده لا اكثر ولا اقل...لكني من النوع من البنات اللي مايلفت انتباه بنات مثلكن...عشان جي ما تلتفتن لي...ولا تنتبهن لوجودي...

معاها حق... تعودنا نشوف البنات الكشيخات في الجامعه وما نلتفت للبنات المنقبات او اللي شكلهن ملتزمات...
مهرة: حتى لو كلامج مايخليني ابتعد عن سلوى..والي كنتي تسالين عن الاشياء اللي تغيرت فهي غيرت فيني اشياء مب زينه.... قبل كنت ظعيفه شخصيا وما اقدر ارد على أي اهانه او كلمه جارحه اما الحين اقدر... قبل كنت ما احب اخالط الناس اما الحين اتصرف بثقة بوجود الناس...
سلامه: توج في بدايه الطريج... انا ما اجبرج على اتباع نصيحتي ...انا بس حبيت انصحج قبل ما تندمين..
تنرفزت...ليش الكل يحاول يدخل فحياتي ...!!..ماعندكم سالفه غيري..؟!...
قمت من مكاني ودزيت شعري لورا كتفي...
مهرة: مشكوره عالنصيحه...لكني مابحكم عالبنت دامني لين احين ماشفت منها شي غلط...اسمحيلي..
فتحت الباب وطلعت من الغرفه..ورجعت انضم للحفله...

اليوم: الاربعاء..
المكان: بيت بو راشد..
الوقت: الثامنه مساءا...
-------------------------------------
(سهيل)....

قعدت اظحك على راشد وهو متشلح وراكب الدراجه اللي كنا نحاول نصلحها في الحوش..
قام عنها راشد وشاتها..
راشد: الله ياخذج من دراجه يعلج ماشتغلتي...!!..
سهيل: لا تدعي محتايينها نحن لباجر...
راشد: مب لازم تسوقون دراجه باجر...
سهيل: ياخي سيرة بر بلا دراجه ماتسوى..
راشد: خيستلي كندورتي ياخي حاول فيها انته...بسير ابدل ثيابي بياذن العشا ونحن الا ويا هالخربه..!!!
دخل راشد البيت وهو يسب ويلعن... توني كنت بتقرب من الدراجه اصلحها الا واشوف مبارك وسيف داخلين بسياره مبارك...
نزل مبارك وشاف الدراجه وتفاجئ..وابتسم..
مبارك: يلعن ابووووووووووووها .. من وين يبتوها..؟!!..
سهيل: هذي دراجه راشد كانت في مزرعه ابويه ..بس خربانه مادري شو علتها...
مبارك: خز خز خز عنها خلها علي....هذي بنشلها باجر البر.؟!
سهيل: هي عشان جي نحن يايبينها... شوفوا شغلكم وياها...
تحاوطوا سيف ومبارك بالدراجه جنهم ناوين على سرقه... خليتهم انا واستغليت الفرصه ودخلت المطبخ...
اشوف الغلا كله واقف يقص طماط....
سهيل: ياحظ الطماط...
ابتسمت شيخه بدون ماتلتفت لي...
شيخه: اطلع قبل ما ايي راشد ويشوفك...
ابتسمت وتساندت عالطاوله اللي تقص عليها...
سهيل: وشعلي انا من راشد...؟!..
كنت قريب وايد منها ..رفعت شيخه السجين وحطت راسها على صدري وهي تبتسم بتحدي...
سهيل: بتذبحيني..؟!..
شيخه: هي نعم..والا يالله اطلع...
سهيل: بالسجين ياشويخ..!! قدها انتي هالحركه..!!!...
هزت راسها بالموافقه...
سهيل: بتخيسين كندورتي طماط...
شيخه: برايك...
سهيل: بعدين بيتحسبونه روج...!!..
خوزت شيخه السجين على طول وعلى ويهها نظره زايغه...شكلها بلعت التهديد...
تميت انا اضحك واضحك عليها والبشكاره اطالعنا بفضول...
شيخه: سهييييل...اوهوو يالله اطلع...
سهيل: مابطلع... ههههههههه والله انج ...المهم شحالج؟
شيخه: بخير شحالك انته؟؟
سهيل: الحمد لله...ليش يالسه تطبخين.؟!..
شيخه: فطيم تراها بتي هي وريلها في أي وقت..ويالسه اسوي اكله يديده...
سهيل: عيل بتعشى عندكم...
ابتسمت شيخه..
شيخه: حياك.. شحالها مهرة؟
سهيل: امس هازبنها ابويه..
شيخه: لييييييييييش؟!!..
سهيل: متاخره في الجامعه لين 8 في الليل... شو تسوي هالكثر فيي الجامعه..؟!!..
شيخه: حرااااام كلنا كنا نتاخر ايام الثلاثاء في الجامعه..
سهيل: مهرة مب بحاجه لهالتاخير كل اسبوع...كنا سامحين لها لين 6 بس مصختها امس... عنبو من 8 الصبح لين 8 في الليل ماتتعب..؟!!.. 12 ساعه وهي في الجامعه.!! حشى...
شيخه: مسكينه..
سهيل: المهم...بتين طبعا باجر ويانا البر..
شيخه: اكيد ان شاء الله...
سهيل: زين احسن عالاقل بنشوفج اكثر ...ليش من خطبتج وانتي تندسين عني..!!
شيخه: يااااه لاني خلاص خطيبتك المفروض ماتشوفني لين العرس..
سهيل: عيل لو ماخطبناج احسن..
اطالعتني شيخه بنظره معصبه...
سهيل: ههههههههههههههه.. شويخ... خلينا نملج..
شيخه: لا لا لا انا قلت لا كم مره بقول...
سهيل: بكفخج تراني ويا هالراس...
شيخه: مش بحاجه للملجه نحن ..قبل العرس باسبوع بنملج ان شاء الله...
سهيل: يعني بعد خمس شهور.. حرام عليج...
شيخه: مب حرام..يالله برا...
سهيل: عنبو هالويه لج..
فعلا قهرتني.. جان اسير اكفخها على راسها وطلعت عنها وهي تظحك...!!..
ورجعت اشوف بصدمه كبير ان مبارك قدر يشتغل الدراجه ..يالس عليها حاليا وشاق الحلج يظحك...!!
عنبو هالويه لك انته بعد...!!
جانّنا نحن من اصبحنا نحاول فيها وهذا قعد عندها ربع ساعه او اقل وشغلها..!!!..
انتاج بريطاني ماينلام...
--------------------------------
اليوم: الاربعاء..
المكان: بيت بو راشد...
الوقت: الثامنه والربع مساءا..
--------------------------------
(راشد)....

بدلت ثيابي وتوظيت عشان صلاة العشا...ورجعت انزل تحت... في أي وقت بيون قوم عبدالله ...
كنت على وشك اني اطلع لولا ان امي اللي يالسه في الصالة هي وابويه زقرتني..
راشد: هلا امي.. آمري..
ام راشد: تعال فديتك برمسك...
ييت ويلست عدالها هي وابويه...
ام راشد: انا حصلت لك البنت الزينه...
حست بوزي متظايج من هالطاري...
راشد: امي..ما يأستي.؟؟ انا يئست... ليلى خطبناها ورفضت اون ماتبا تسكن في العين....وخطبنا شما اللي بيتهم على طرف الشارع وقالوا صغيره تبا تدرس... خطبنا حمده اللي امها تقرب لج من بعيد وطلعت محيّره لولد عمتها ونحن ماندري...بس خلاص انا شكلي مابعرس...
ام راشد: ياولدي عين خير... هذيلا ماكانن نصيبك وانا غلطت يوم ماسالت عنهن عدل...بس هذي انا سالت عنها زين واحس انهم مابيرفضونا... عرب حشام ومن اصل وانته تعرفهم اظني..وابوك يعرفهم ...وانا اروحي اعرف امهم..
عقدت حياتي..
راشد: على منو طاح الدور هالمره...؟!..
ام راشد: ابوك اروحه ذكرني بهم.. من كثر ماهم زينين... تعرفه سلطان الـ.(...)...
عقدت حياتي احاول اتذكر...لكني ماتذكرت...
راشد: منووه..؟!
تدخل ابويه في السالفه وقال لي..
بو راشد: سلطان الـ(...).. وعياله محمد وناصر ويوسف...اللي حضروا عزيمه حمد ولد خالتك يوم مترقّي...!!
راشد: هييييييييييييي...شو بلاهم؟؟
ام راشد: هم هذيلا بعد شو بلاهم...!!..
راشد: من وين تعرفينهم انتي.؟!
ام راشد: حرمه سلطان كانت دوم تتزاور ويا مريم خالتك الله يرحمها.. واحيدها كانت تيب وياها بنت صغيرونه من زمان... وتخبرت عنهم والبنت لا مخطوبه ولا محيره لحد..عندها ولد عم واحد ومالج... اسمها منى وتدرس في الجامعه سنه ثانيه يقولون... وانا احيدها البنت حليوه...
قعدت افكر بالموضوع واجلبه براسي...
عيال سلطان ماشاء الله عليهم رياييل وماعليهم قصور..عالاقل هذا اللي شفته منهم لين احين لانه معرفتي بهم سطحية...
لكن ليش لا...الواحد مايعرف وين النصيب...
راشد: انتي ظامنتهم يعني هذيلا...
ام راشد: والله ياولدي انا متفائله خير..واللي مشجعني ان ابوك متشجع بنفسه لهم ويشوفهم مناسبين...
سمعت الاذان ياذن... وشفت ابويه ينش عشان يصلي...قمت انا وياه وانا اقول لامي..
راشد: كيفج امايا سوي اللي تشوفينه مناسب...
ام راشد: على بركه الله..
طلعت مع ابويه من البيت وشلينا معانا الشله اللي موجوده برا... سهيل ومبارك وسيف..وسرنا كلنا المسيد...
لكن ما اخفي عليكم تفائلت هالمره بهالخطبه... والسبب ذكرى صغيره تعد لا تذكر يعني لكنها برزت في بالي بشكل غريب... منى هذي..اخت ناصر..
شكلها هي نفسها اللي شفتها في العين مول مع ناصر... يوم نبهته ان الشباب كانوا يتمشون جدامها...
شكلها هي نفسها اللي بتخطبها لي امي...!!..

--------------------------------
اليوم: الاربعاء..
المكان: بيت علي بن سالم..
الوقت: التاسعه والنصف مساءا..
-------------------------------
( ناصر)....

كنا معزومين عالعشا انا وسعاد فبيت علي ... بمناسبه حمل سعاد...
هالاسبوع قلت لاهلي انه عليه زام وما اقدر اييهم... لانه بصراحه ماهنالي اخلي سعاد بروحها هالاسبوع بعد...خصوصا بعد ماعرفت انها حامل... والوحام شوي متعبنها...
قام علي واستغل هالفرصه وعزمنا عالعشا هو وحرمته...
وحاليا خلصنا عشا ويلسنا في الميلس...طبعا الحريم كانن رواحهن في البيت...
علي: ماقلت لي ناصر.... مرتاح مع سعاد..؟!..
ابتسمت..
ناصر: هي الحمد لله..مرتاح..
علي: اكيد..؟!
ظحكت.. علي من تزوجت سعاد وهو يحس نفسه هو السبب ... مع انه ماله خص لا من قريب ولا من بعيد..
ناصر: والله شو اقولك..سعاد مثالية زياده عن اللزوم بعد...
علي: شقايل يعني زياده عن اللزوم...
ناصر: يعني مريحتني عالاخر.. ولين احين مانقدت عليها شي..
علي: وليش احس انك مب راضي بهالشي..
سكت شوي..
ناصر: ما اعرف كيف اشرح لك...
علي: خذ راحتك..
ناصر: شوف..بقولك جدولها اليومي وانته احكم بنفسك... سعاد تقوم من النوم ثلاث ونص..تقعد تصلي قيام الليل لين صلاة الفجر..توعيني.. اسير انا اصلي في المسيد..وهي تصلي في البيت..ارجع احصلها مخلصه صلاة وقاعده تقرا قرأن... ارجع انا مره ثانيه وارقد لين ست ونص جي.. توعيني مره ثانيه سعاد اقوم احصل ثيابي وكل شي جاهز..اتلبس واتريق واطلع... اروح الدوام..حسب ماقالت لي هي ..انها بعد ما انا اطلع الدوام هي ترجع ترقد لها ساعتين ثلاث..عقب تنش عاد تسوي شغل البيت..لين حزة الغدا...تطبخ الغدا وعقب تدخل الحجره تتكشخ لي قبل ما ارجع من دوامي.. ويوم ارجع تستقبلني احلى استقبال..واحصل ثيابي جاهزه للسبوح.....وبعد الغدا انا ارجع ارقد..اما هي تقعد تفرش كتبها اللي يايبتنهن وياها من سوريا وكانت تدرس منهن...تدري انته ان عماد كان اييبلهن مدرسات يدرسونهن مواد جامعية لانهن مايدرسن في الجامعه لين الثانوي وبس..لانه الجامعه مختلط... المهم هي يابت كتبها وياها..ومن يعديها الظهر قعدت تدرس منهن اللي تقدر عليه..لين العصر..توعيني اصلي... بعد الصلاة اذا انا قعدت في البيت وياها ترا هي تقعد مجابلتني وماعنده شغله غيري..واذا طلعت عنها تروح مره ثانيه لشغل البيت او تشغل نفسها باي شي.. في الليل نتعشى..نسولف شوي.. والساعه 11 نحن رقود...واذا صار وسهرنا..احصلها في نص السهرة رقدت عدالي عالكرسي.. وعلى هالحال.. هذا روتينها اليومي..
علي: ههههههههههههههههههههههههههههههه وانته شو قاهرنك ياخي كل شي عندك مرتب ومنظم.. بالعكس غيرك يتمنى حرمه جذي..
ناصر: ماقلنا شي... انا مب متظايق لانها منظمه... بس خاطري احصل عليها سبب يخلينا نتظارب عالاقل...
علي: ليش عاد..؟!
ناصر: بس جي عشان نكسر الروتين...خاطري مره احصل الغدا مب جاهز..او محروق او تهم ...خاطري مره احصل كندورتي محروقه مثلا.. البيت لايث...اغراظ ظايعه.. او تنسى توعيني للدوام... شي جذي..
علي: يابوي احمد ربك على راحة البال والله انك خبل صدق..
ناصر: والله اني حامد ربي.. ومستانس وياها..بس تعرف بعد الظرايب حلوه ههههههههههه..
علي: ههههههههههههه انته مب صاحي..المهم ماقلت لي ..متى ناوي تخبر اهلك..
ناصر: هممممممممممم والله مادري ياعلي..كل مااروح لهم يفتحون لي سالفه الزواج وما اتشجع اقولهم احسها صدمه قويه عليهم..
علي: يعني بتم جذي...وهالمسكينه ساكته ولا اعترضت ولا شي..
ناصر: والله ادري...يعني شووف..سعاد مره وحده بس قلت لها تثق فيني بخصوص هالموضوع وطلبت منها ماتذكره...ومن عقبها ماسالتني شي اذا قلت لهم او لا..تترياني انا من نفسي اقول....يعني غيرها من الحريم بيزن على راسي وبيسوي صدعه...!!!
رد علي يظحك...لكن انا احس انه حياتنا ناقصنها شي فعلا... ناقصنها الظرايب اللي اشوفها بين كل زوجين وهذا امر عادي وطبيعي حسب علمي...!!..
ناقصنها الزعل والغيره...
صح نحن نظحك ونسولف وايد..نغايظ بعض وايد بس ماتوصل ابدا لدرجه الزعل دايما اشوفها بشوشه وتظحك وتاخذ الامور بسهوله...
علي: المهم انته احزم امرك وحاول تخبر اهلك... لا تصدمهم كلهم مره وحده..حاول تخبر شخص شخص كل حد بروحه عشان تكون الصدمه اقل...وخل امك وابوك اخر شي... خبّر الصغار اول..
ناصر: والله الكبار مثل الصغار صدمتهم وحده وكلهم عيونهم علي الحين يتريوني اقول لامي ابا اعرس..
علي: حط فبالك ان وقتك محدود.... ماظني تبا ولدك يفتح عالدنيا واهل ابوه مايعرفون بوجوده...!!
ناصر: صح كلامك..بس خلني احصل الشجاعه...انا والله بقولهم وماعليه لاني فخور بسعاد... بس قسم بالله اني خايف على امايه لا اييها شي... ومب محصل اسلوب معين يخفف عليها الصدمه...
علي: شوف توقع اي شي..طبيعي يزعلون عليك...يمكن يقاطعونك فتره طويله...بس الصراحه واجبه...
ناصر: انا اهلي وايد عزيزين عليه يا علي .. رغم اني اقصر فيهم دوم بس والله مالي غيرهم...
علي: كلناجذي ياناصر...الله يعينك وراك مهمة كبيره ولازم تتخطاها...
تنهدت وقلت..
ناصر: الله يستر...

فعلا الله يستر من الياي... سعاد مالها ذنب تتلعوز معاي... هذي مشكلتي انا ولازم احلها...
بس متى..؟!..

اليوم: الخميس..
المكان: سيارة مبارك...
الوقت: العاشره صباحا..
-----------------------------------
(مبارك)...

التفت وراي بالسياره وانا اظحك على سيف اللي منسدح في السيت الوراني...
مبارك: هااااه سواف...!!! مره بترقد.؟!
سيف: هي نعم انا يوعان رقاد...
مبارك: برايك ارقد يوم بنوصل بنوعيك...
سيف: هذا اذا رمت ارقد من سواقة خالي...
ظحكت انا وظحك سيف... التفت لابويه اللي اصرر انه هو يسوق سيارتي..لانه سيارته صغيره .. وبحجه اني انا ما اعرف ولا تعودت اسوق في البر...مناك هو ارووحه متوله عالسواقه في البر..
مبارك: ابويه الله يهديك بس من التنقيز...!!..
يابر: شو عرفكم انتوا... عيل تباني امشي على دوبي وهم سابقيني...
مبارك: يابويه انته مب شراتهم هذيلا متعودين...
يابر: وابوي عليك وانا شوو..؟!..
مبارك: انته صارلك 27 سنه ماسقت في البر..
سكت عني وتم مركز عالسواقه...خفت على سيارتي بصراحه بيكسرها...!!.
لو ركبنا كلنا مع سهيل ومهرة مب احسن..؟!!.. بعد سهيل سواقته ياحيها..
قوم خالتي ميره كانوا كلهم راكبين مع خليفه ريل خالووه.. ومعاهم راشد وخالوه وشيخه.. اما فاطمه بنت خالوه ركبت مع ريلها...
خلفان ريل خالتي مريم الله يرحمها ماطاع يسير ويانا اون ماله بارض عالرحلات... ونفس الشي حمد اللي واعد حرمته على قولته بسيرة بوظبي..
بعد ماوقفوا كلهم نحن ماصبرنا انا وسيف..شلينا السياره ورحنا نتحوط رواحنا.. ماكانت السواقه في البر بذيج الصعوبه اللي تصورتها...
يوم رجعت بالسياره للمكان اللي موقفين فيه.. جدمت سيارتي وبغيت اوقفها عدال سيارة ريل خالووه.. فجاه طلعت جدامي مهرة من ورا السياره وانا ماشفتها..وشكلها هي بعد ماانتبهت اني بعدني ماوقفت السياره ... عشان جي اجدمت بهالشكل...
والنتيجه كانت ان مهرة طاحت عالتراب.. سمعت سيف يصرخ ويقول شي بس مافهمته من صدمتي... نزلت من السياره بسرعه ونزل سيف وراي..
مبارك: oh my god…oh my god…
كنت خايف موووت عليها... خيبه لو ياها شي والسبب انا وين بودي بويهي..!!..
ومن دون ماحس تقربت من مهرة ومسكت ايدها...شكليا كانت بخير..لكن ملامح ويهها معتفسه...
مسكت ايدها ويلست عدالها اساعدها انها تقعد...كان سيف من الجهة الثانيه ملامح ويهه مليانه خوف هو الثاني..
سيف: مهرة ياج شي..؟!..
مبارك: im sorry …im sorry… mahrah are you okay..?!
تنفست مهرة بصعوبه وبسرعه التموا علينا الموجودين... سهيل..راشد..شيخه... اما البقية وبسبب فاصل السيايير اللي سووه بينا وبينهم..ما انتبهوا...
سحبت مهرة ايدها من ايدي بارتباك وتقربت اكثر من سيف..
مهرة: انا بخير...مافيني شي...بس انصدمت هههههههه...
ظحكت ظحكه جافه فغير محلها..!! شو يظحكها هذي احين...
تقرب سهيل مني ومسك مهرة من الايد اللي انا كنت ماسكنها بها... حسيت نفسي غريب...تراجعت شوي على ورا...
سهيل: قومي مهرة قومي...شي يعورج..؟؟
قامت مهرة بمساعده خوانها ونفظت التراب عنها..
مهرة: مافيني شي انا بخير والله... ماياني شي..
رفعت مهرة نظرها لي.. كانها تبا اطمني..
مبارك: آسف..والله ماشفتج طلعتي فجاه جدامي...
مهرة: لا تخاف ماياني شي ..ادري ان الغلطانه طلعت فجاه من ورا السياره..
مبارك: حتى لو هذي دعمه...
مهرة: حسيتبها جنه حد دزني بقو..والحمد لله ان الرمل تحتي... يت سليمه تراني واقفه جدامكم مافيني شي...
تمينا واقفين متحاوطيبها نطالعها بتشكك ....
مهرة: اوهوووو يالله تفرقوا لا تمون جي بتخوفون خالوه علينا وبتنكدون علينا السيره من اولها... تعالي شويخ نسير...
سحبت شيخه معاها وراحت تتمشى معاها بعيد...
تميت انا واقف مكاني متلوم... تقرب مني سهيل وعلى ويهه ابتسامه..حط ايده على كتفي..
سهيل: لا تحاتي البنت بخير... مافيها شي..
مبارك: والله ماشفتها ياسهيل والله...
سهيل: ادريبك ماشفتها يعني لو شفتها بتدعمها..؟!.. المهم تعال خلنا ننزل الدراجه من سيارتك..
مشيت مع سهيل وسيف عشان ننزل الدراجه..اما راشد فاختفى..شكله راح عند قوم ابوه...
لكني طول الوقت تمت مهرة فبالي متلوم فيها...وكل شوي استرق النظر لها اشوف اذا بانتعليها علامات الالم او لا..
يافظيحتي فيج يامهرة...
------------------------------------
اليوم: الخميس...
المكان: في البر...
الوقت: الثانية عشره ظهرا..
------------------------------------
(شيخه)....

يلست انا ومهرة على نكوود بعيد شوي عن الجماعه...
يلست مهرة وهي ماسكه ايدها اللي كانت مكسوره..
مهرة: آآآآآآآآخ... ياويلي من هالايد اللي ماتصح...
شيخه: شفيها كانت بخير...!!..
مهرة: تبين الصدق اجبت عليها يوم طحت..وعورتني...بس لا تخبرين مبارك حرام....
شيخه: عنلااااااااااااته زاد ياكثر ماا دارين عليه...!!!...
مهرة: حرام عليج ماشافني انا اللي طلعت جدامه...
شيخه: وانتي بعد بقره..
مهرة: هههههههههههههههه راضية ياحرمه اخويه...
شيخه: ترضين لنفسج وماترضين السب لمبارك...
رفعت مهرة عينها بمعاني مختلفه افهمها عدل....
انصدمت..ماتوقعت للحظه ان مهرة.....
شيخه: مهرة...!!!.لا تقولين.!!..
ابتسمت مهرة انعم ابتسامه شفتها عليها فيوم..ورجعت تنزل عيونها...
شيخه: تحبينه..؟!!..
تنهدت مهرة..
مهرة: اظني ياشويخ...والله مادري..
شيخه: مباااااااااااااارك..؟!!..
مهرة: وشوفيها.؟!..مبارك هو الوحيد اللي تقبلته...الوحيد الي اقدر اطالع ويهه من غير خواني طبعا بدون ماتلوع جبدي منه...
شيخه: وانا اقول ليش متقبلتنه بهالسرعه... والله ماتصورت انج يامهروه بتحبين مبارك..تحسبتج تحبينه مثل اخوج..
مهرة: اول شي كنت احس جي... بس تذكرت كلامي لسهيل من زمان..بانه مافي بنت تعتبر اي ريال مثل خوها غير اخوانها فعلا... يمكن انا منغشه بشعوري...يمكن هذامب حب اخوي مثل ماكنت انا اتصور..يمكن اني احبه صدق ومب منتبهه على نفسي...
شيخه: مبارك طيوب ويستاهل.. بس بعدني احس انه اجنبي وغريب عنا...صح هو اندمج بسرعه ويانا وجي لكن مع ذلك احسه شوي غييير مختلف..
مهرة: هالاختلاف هو اللي حببني فيه... لاني ظامنه انه ماعنده الافكار البايخه اللي في بال معظم شبابنا... ومختلف عنهم... مادري..بس صرت من اشوفه احس غير..اني مستانسه وايد...
شيخه: هههههههههه الله يهنيج يامهرة...ولو اني كنت اتمناج لاخويه...
على طول اعتفس ويه مهرة...
مهرة: اخوج دومه يسبني وينازعني...
شيخه: هو يقول نفس الكلام عنج...
مهرة: يجذب عليج.. هو دوم يتسببلي..وبعدين شيخه انتي تعرفين فكرتي عن شباب العين خصوصا كيف ماطيقهم ولا اطيق حركاتهم وراشد يذكرني وايد بذاك السبال...
عقدت حياتي...هذي معلومه يديده..
شيخه: كيف يذكرج فيه..؟!!..
مهرة: يعني...نفس الطول نفس العرض.. نفس التسفيره.. واللحية المرتبة....يعني هو مايشبهه لكن فيه اشياء مشتركه بينهم من ناحية الشكل العام...
شيخه: وانتي حافظه شكله هاذاك..؟؟
مهرة: آآآآخ عمري مابنسااااه لو صبغ شعري الشيب...يعله مايتوفق ياربي...
سكت انا عن مهرة...وسكتت هي شوي تفكر... فجاه ابتسمت وقالت..
مهرة: فديييييته والله...
انصعقت..
شيخه: منوو تتفدين لايكون ذاك الخسف..
مهرة:لاااااااااااااااء..يخسي...اقصد مبارك ...شفتيه كيف مسك ايدي ويلسني..؟!!..بغيت اموت من المستحى...
شيخه: ههههههههههههههههههههههه والله انج خبله البنت توها مدعومه وهي متفيجه تستحي...
ظحكت مهرة بحماس...
من ناحيتي صحيح اني ما اشجعها علىهالحب... لاني احس مبارك مختلف..
لكن اذا كان حب مبارك بيخليها دايما تظحك جي...فخلها تحبه قد ماتبا...!!
الا ياحظ مبارك فيها...

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــ

نهاية الجزء الواحد والثلاثين

 
 

 

عرض البوم صور فراشة الوادي   رد مع اقتباس
قديم 11-05-08, 02:42 PM   المشاركة رقم: 63
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Oct 2007
العضوية: 45127
المشاركات: 426
الجنس أنثى
معدل التقييم: أميرة الندى عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 27

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
أميرة الندى غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فراشة الوادي المنتدى : القصص المكتمله
Ciao

 

كنت حاسة أن فى شئ لمبارك فى قلب مهرة يارب يحبها هو كمان

عندى أحساس أن سعاد هتموت وهى بتولد

وراشد أحسه بعد كل شئ بيحب مهرة

كل حاجة عندى ملخبطة

ناصر بيحب سعاد ولا مهرة

مهرة بتحب راشد ولا مبارك

وراشد يا ترى هتكون منى من نصيبه

لما العيلتين يتناسبه بزواج راشد ومنى يا ترى هيقابل ناصر مهرة

يا أحداث مشوقة ومثيرة

ذى ما وعدتك رد بعد كل بارت

صديقتك أميرة الندى



 
 

 

عرض البوم صور أميرة الندى   رد مع اقتباس
قديم 11-05-08, 11:16 PM   المشاركة رقم: 64
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Jan 2008
العضوية: 61743
المشاركات: 847
الجنس أنثى
معدل التقييم: أم عروة عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 19

االدولة
البلدJordan
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
أم عروة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فراشة الوادي المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

مرحبا عزيزتي فراشة الوادي
أشكرك من كل قلبي ع الرواية الجميلة
علمتني أرمس إماراتي أنا أحب أتعلم اللهجات
مبروك الأشراف <<جت متأخرة أعذريني
الله يوفقك يالغلا ..
تحياتي.......

 
 

 

عرض البوم صور أم عروة   رد مع اقتباس
قديم 12-05-08, 08:43 AM   المشاركة رقم: 65
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو راقي


البيانات
التسجيل: Oct 2007
العضوية: 45420
المشاركات: 5,397
الجنس أنثى
معدل التقييم: فراشة الوادي عضو على طريق التحسين
نقاط التقييم: 83

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
فراشة الوادي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فراشة الوادي المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

أميرة الندى

اقتباس :-  
يا أحداث مشوقة ومثيرة

القادم احلى و احلى باذن الله و بكون أكشن ما حصلش

شكرا على مرورك



أم عروة

العفو يا قلبي
الله يبارك بحياتك و اعتبري التهنئة صلت من اول يوم
يا زين رمستج يا ام عروة

الله لا يحرمني من طلتك و مشكورة عالمرور

 
 

 

عرض البوم صور فراشة الوادي   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة العيناوية, موعد مع السعادة, موعد مع السعادة للكاتبة العيناوية, قصة موعد مع السعادة, قصة موعد مع السعادة للكاتبة العيناوية
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 07:50 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية