لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

المنتدى العام للقصص والروايات القصص والروايات


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack (1) أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-10-17, 02:06 AM   المشاركة رقم: 21
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Oct 2013
العضوية: 260387
المشاركات: 54
الجنس أنثى
معدل التقييم: الاسطوريه الهلاليه عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
الاسطوريه الهلاليه غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الاسطوريه الهلاليه المنتدى : المنتدى العام للقصص والروايات
افتراضي رد: انا بطبعي الوفاء بس في الحب خوان

 

ماري جالسه ترتب المطبخ :باتا (باستا ههه) في هذا معدنات ( معجنات هههههههه ) في تبول وثاورما ميني
سعاد جلست الأرض متربعه: عطيني شاورما 2ومعجنات وتبوله وجيب بيبسي اذا فيه
ماري : ماما لايجلس في الأرض مافي كويس
سعاد مو مهتمه : عادي بس وسوي الي قلت لك عليه .. أصلا يازين جلسة الأرض
ماري تسخن له شاورما ومعجنات ع المكرويف حطتهم لها في الصحن وحطت لها تبوله وحطت فوقه لميون وجابت لها ملاحة وشطه لشاورما وجابت لها بيبسي بارد
حطت الصحن اقبلها : تفزلي ماما كُلِ
سعاد تضحكك ع كلامها : تفضلي مش تفزلي هههههه والله شر البليه مايضحك الله يسعدك ماري
ماري ولافهمت من كلامها شي تهز كتوفها ههههههههه
سعاد جالسه تاكل : ييمممممممممممممممممممي لذيذ مادري ليه حارررمه نفسي علشان عامر طـــــــــــــــــــــــز فيه
********************************
هند بعد مخلصت الحووش راحت تأخذ شاور
نزلت تحت أتجههت للمطبخ شافت اختها سرحانه : وفاء وش فيك متضايقه شوفي غوري الشاي يغلي
وفاء انتبهت ل هند بس بسرعه راحت تطفي النار
تزل الشاي : مافيني شي بس انا تهاوشت مع بنت عمك
هند بستغراب : أي بنت عم تعرفين حنا عمامي ماشاءالله كثار
وفاء بكراهيه وهي تشوف غوري القهوة يغلي تحط في الغوري قهوة وزعفران تقصر ع نار : نوف
هند تروح تجلس ع الكرسي : وش قلتي لها
وفاء: صراحه هي الي تستفزني
هند: وش قالت لك
وفاء : قالت لي بسخريه ها وين سافرتوا هالمره
هند بحده: طيب كملي لا تسكتين اخذي الكلام منك بقطاره
وفاء جلست بالكرسي الثاني مقابل اختها: قلت لها ليه منقههر انتي ان ابوك ما يسفرك قالت لا انقهر ولا شي ابوي مسافر برا يشتغل من علشانه يشتغل علشاننا عادي عندي اخوي رودي يطلعني ويسافرني اذ بغيت قلت مسكينه ابوك كل مسافر واشك انه متزوج ع امك عاد هنا هي انقهرت وماتت حره قامت تقط علي كلام يجرح قالت لي انتي من يبغى يماشيك مغروره وشايفه نفسك مادري وش عليه وع فكره نص الي يماشونك يجاملونك ولايحبونك ولاشي
هند حطت يداها ع راسها : ي وفاء انتي ووش غبرتي راح تكلمينها علشان تعايرينها انه عمي كل مسافر والله انك مهبوله ...... واحنا كل صيف نسافر تقهرينها احسك بزره
مانتبهوا انه في احد برا سمع الكلام كلها
وفاء بعيونها دمووع من كلام نووف عنها: تستاهل خليها تولي هي دووم تقهرني تعالي بسألك والله تجاوبيني بصراحه بدون لف و لا دوران فاهمه انا بسألك تشوفيني صدق مغروره ولا أحد يتقبل يصادقني يعني اصدقائي يمشون معي مصلحه
هند : صراحه أي انتي مغروره ما تشوفين الناس الا من طرف خشمكك وكل اللي يمشون معك يجاملونك انا اسفة بس انتي طلبتي الصراحه
دخل جاسر المطبخ ما قدر يصبر واخته تسب حبيبته وخطيبته من الباب الخلفي ويناظر اخته وفاء:تستاهلين وهذ اقل من جزاك وان شفتك مرة ثانيه تجرحين نووف اوتقولين لها كلام يجرح ما تلومين الا نفسكك فاهمه ترى عقلك صغير تقومين تعايرينها انه عمي مسافر عنهم تراها وقاحه
وفاء تبكي : مفرووض تدافع عني انا موهي
جاسر معصب قرب من اخته مسكها من كتوفها ويهزها كأنه ورقه : انتي ليه ماتفهمين من الغلطان انتي ولاهي!!
وفاء سكتت عرفت انها هي الغلطانه طلعت من المطبخ بخطوات سريعه راحت غرفتها تبكي
جاسر جلس ع كرسي: هند تكفين عطيني كاسة موويه نشفت ريقي اختكك
هند : طيب جابت له علبة مويه : تفضل . راحت تشوف القهوة زلتها في دله اللي جهزتها اختها وحطتهم في صحن وشالتهم واقفه عند الباب : تبغى قهوة وشاي تعال الصاله
جاسر لبس طقيته وغترته ع كتفه : طيب بلحقكك
طلعت من المطبخ متوجهه لصاله .جاسر لحقها
: الا هند وين امي
هند : امي في غرفتها.. وهي تصب لها الشاي تبغى شاي
جاسر يأخذ له كندر بوينو صبي لي قهو بس
هند تصب له القهوة تمد له الفنجان : الا بسالك غريب جاي البيت مبكر موعادتك انت تقعد برا البيت الى الساعه خمس الفجر
جاسر يعدل جلسته يحط رجل ع رجل : والله انا حر متى مابغيت ارجع مبكر متأخر مالك دخل فاهمه
هند ماتعجبها تصرفات اخوها: الله يهديك بس
جاسرياكل الكيندر : الله يهدي الجميع ان شاء الله ... صبي لي القهوة دخلت في المخخخ يازينها زيناه هاذي القهو ولابلاش
هند تحاول ترتب كلامها ماتبغى يعصب عليها دامه مروق: جاسر انت ليه ما تبتعد عن الي تماشيهم هم الي خربوا سمعتكك
جاسر بعصبيه خفيفه: انتي وش دخلك ان شاءالله لو يقولون لي طب النار بطب والله هذا اللي ناقص بعد اختي تعلمني أقول بس صبي لي قهوه وانتي ساكته أي والله ما باقي الا تراقبيني بعد وين رايح وين جاي
هند اسكت احسن لي تعبت وهي تقنع اخوها انه يبتعد عن الربع ذولا هم سبب في دماره كم مرة تكلم ويتهاوش وياها :زين بصب لك كيفك انت الي بتضيع حالك
جاسر: أي كيفي اجل بكيفك
هند فضلت انه تسكت
ام جاسر في غرفتها كاني اسمع حس جاسر طلعت من غرفتها متوجهه الى الصاله : وانا أقول منور البيت جاسر عندنا
جاسر يقوم يبوس راسها ويضحكك يرجع يجلس: يمه تطنزين علي
ام جاسرتجلس جنب هند بسخريه: دامك عارف ليه كل وقتك برا البيت
قبل أسبوع سمعنا انك ذابح لك واحد باقي شوي تخلص عليه وين العقل ياجاسر الكل اللي كانوا يحسدونك عليه .... هند يمه صبي لي قهوة
هند : ان شاءالله يمه ... تصب لـ أمها قهوة: سمي يمه
ام جاسر : سم الله عدوك
جاسر بحسره : الا يمه مليت بس وش اسوي صعب الي تطلبونه مني
ام جاسر بحسره ع ولدها :ي وليدي شوف انت وش مسوي في حالك سمعتكك صارت زي زفت عند اللي يسوى واللي مايسوى
جاسر يتنهد : يمه تكفين لا تعورين قلبي ب كلامك انا مااقدر ابتعد عنهم الله يخليك افهميني
ام جاسر: وش افهم .... علمني فهمني خذني ع قد عقلي ....انا اللي فهمت اني مربيتك عدل
جاسر قام ويحط يده ع فم امه : يمه تكفين لاتقولين هالكلام ...وكل شي بوقته حلو بس انتي ادعي لي
ام جاسر ترفع يده الى السماء: الله يحفظك ويحميك من عيال الحرام
جاسرمن قلب : امين ..وقف أي يمه اخليكك بروح اريح من امس مونايم
ام جاسر : روح ي ولدي ريح نوووم العوافي
جاسر يبوس راسها وينزل يبوس رجيلاتها: الله يعافيك يارب
هند تسمعهم وهم يتكلمون وساكته ولاكلمه تبغى تخليهم ياخذون راحتهم
ام جاسر فقدت وفاء : الاهند وين اختك وفاء
هند :صعدت فوق
ام جاسر : غريبه ليش ماجلست تقهوى هي مسوي القهوة
هند ماتبغى تقول لامها وش سوت وفاء خلاص كافي جاسر هاوشها ان شاء الله تصحى ع نفسها: أي يمه قلت عندها واجبات علشان كذا راحت تخلصهم وتنزل
ام جاسر: اذا كذا الله يوفقها .... صبي لي قهوة
هند : امين صبت لـ أمها فنجان قهوة مدت لها
جاسر شخصية له حضوره هيبه طويل وسيم اسمر شخصيته غامضه عمره 34 راح تكتشفونه من خلال الاحداث سمعته زفت
بندر 30 طيب يشتغل مدرس ملامحه عاديه ماله ظهور كثير في الروايه
***********************************
في بيت ام زايد تحديد في غرفة جمان
جالسة ع سريرها ترتب اوراق البحث اللي طلبت منهم دكتوره
جمان : يارب ان شاء الله يعجبها عاد ذي مايعجبها العجب ..... انتبهت على ضوء جوالها حطته ع صامت رقم ظل مده طويل يتصل : خليني اشوف من هو.. الوووو من معي
البنت : لا لالا زعلت منك مسرع مانسيتيني
جمان : صدق من معي ماعرفتك
البنت : انا كلمتك قبل يومين علىشان اشكر زوجك
جمان تقطع عليها الاسترسال بلكلام: يعرفتك ي هلا بس ماعرفتيني باسمك
البنت: صح اسفه انا غلطانه بعد معك الهنوف ام سعد
جمان : ي هلا بالهنوف
الهنوف : هلا بيك زود بس حبيت اسالك عادي اجيك اليوم
جمان توقف : حياك الله في أي وقت
الهنوف بمكر: خلاص بجيك بعد صلاة المغرب
جمان ترجع شعرها ع وراء: حياك الله
الهنوف :الله يحييك .... سكرت منها
**************************************
في مكان اخر بعيد جدا عن اراضي السعوديه
فرنسا تحديدا باريس’’مشهورجدا شارع الشانزلزيه وهو كذلك من ارقي وافخم الشوارع السياحة والتجاريه في العالم ,توجد بالشانزلزيه ارقى المحلات التجاريه العالميه والمطاعم الراقيه مثل مطعم بيتزا بينو كما تكثرفي الشانزلزيه
المقاهي ع جنبات الرصيف والطرقات الجانبيه ’’ في نهاية الشارع يوجد قوس النصر احد معالم المدينه منقوول مزدحم بالناس ’’


فهد يتمشى في شارع الشانزلزيه وحاط يده في جيوب بنطلونه لابس بلوزه حمراء بنطلونه جينز اسود وهومتضايق جدا مايدري ليه هومتضايق كان سرحان وهويمشي يشوف هالعالم رايح و راد تذكر انه خلاص باقي له كم يوم ويرجع السعوديه رجع بذكرياته وراء يوم انه يسافر علشان يدرس
تذكر لما كان واقف مع سيف يتكلم معه ويقول له انه مايبغى يتزوج بهالطريقه وبذات بنت خاله مايبغاها وده يقول لخاله بس خاله بيفهم خطاء ان البنت فيها عيب
بس مايقدر...... ولي قاهره اكثر لما شاف في جايه له ولا بكل وقاحه ترفع صوتها عليه وقدام خوييه والله بغيت امسكها من شعرها واعطيها ذاك الكف اللي يعلمها كيف تتكلم رجال مايحل لها بس ماقدرت اولا وجود سيف منعني ثانيا لانها نحاشت من قدامي ..... والله من ذاك اليوم وانا فيني حره عليها يلوموني لما اقول ماابغاها صبرك علي يا في خليني بس ارجع وأوريك شغلك تضايق اكثر من سيرة في لو اني اللحين في سعوديه كل ماتضايقت امسكك خط ع مكه ع طول اه ه ه ه ع طاري مكه مر على وفاة امي وابوي واخوي 10 سنوات كان الحين موجودين الله يرحمهم اخوي عمار كان عمره في ذاك الوقت 20 وانا عمري 17 لوانه عايش الحين كان عمره30 الله يرحمه كان يحلم انه يصير مهندس هذا انا يااخوي حققت لك حلمك طاحت دمعه من عين فهد لانه افتقد امه وابوه واخوه لانه صار يتيم من دونهم انا مارحت معهم لاني كنت نايم حاولوا يصحونيبس نومي كان ثقيل .... بس سبحان الله كان الله كتب لي عمرجديد وهم راحو بعدها مارجعوا
راحو بحادث سير شاحنه طلعت عليهم مسرعه فهد يمسح دموعه اه ه ه ه يالله انك ترحمهم برحمتك انا عايش عند جدتي بأردتي اول شي لانها لحالها في البيت مع خدمتها مافي البيت بنات اتغطى منهم وثاني شي عمامي ماقصروا معي قالوا بيوتنا مفتوح لك اروح لهم زيارة بس لاني ماأقدر أجلس عندهم في بيوتهم بنات وبعد ماقصروا الراتب ابوي يعطوني إياه شهرياً
****************************************
بعد صلا المغرب في بيت ام زايد
جمان ترتب غرفة الضيوف مجهزه القهوة والحلا المالح ومعجنات ولوازم السهره حتى البارد حاطته و المويه جمان عطت أمها خبر انه بتجيها وحده من البنات قالت أخليكم تاخذون راحتكم انا في غرفتي اذا تبغين شي قالت لأمها ماراح احتاج شي تسلمين يمه
سمعت الجرس يرن طلعت للحوش : طيب طيب كاني جايه
جمان فتحت الباب دخلت الهنوف مع ولدها وشايله كيس معها : السلام عليكم
جمان تسلم عليها : وعليكم السلام ي هلا باست سعد: كيفك ي بطل انت شاطر
سعد ابتسامه : أي انا شاطر لانه استاذي الوليد طيب مررره معنا
ابتسمت جمان له: شطور سعودي .... انتبهت الهنوف وهي تكلمها
الهنوف : هلا فيك زود عادي افتح نقابي في احد هنا
جمان : خذي راحتكك مافي احد هنا ... تعالي معي دخلتها غرفة ضيوف : ي حيا الله من جانا
الهنوف تجلس بس فسخت نقابهاوشيله ع كتفها (جمان جميله ويحق لك يالوليد ماتبتعد عنها بس صبرك علي يالوليد’’
سعد ولدها عاقل موؤدب جالس يلعب بجواله
جمان جلست جنبها وتصب لها قهوه تقدم لها الحلا : تفضلي
الهنوف : زاد فضلك الا بغيت اسالك انتي ساكنه هنا وحدك
جمان : لا والله معي امي
الهنوف وهي تشرب القهوة: اها ... الحمدلله اني شفتك والله ودي انك تشكرين الوليد عني
جمان تضايقت لانها نادت اسم الوليد حاف بدون أستاذ: ان شاءالله يوصل
الهنوف : ماعليك امر تجيبي لي مويه
جمان : جنبك المويه
الهنوف : لالا هاذي حاره ابغى ابرد من كذا
جمان مستغربه توها حاط المويه وهي بارده بعد : طيب بروح اجيب لك ..جمان طلعت من غرفة الضيوف وفتح الباب
الهنوف تراقب كان احد يشوفها تفتح شنطتها طلعت منها كيس صغير.....قامت حطتها في بياله شاي لجمان بودره بيضه وحركتها بمعلقه شافت جمان جات ارجعت مكانها بسرعه ونظفت الطاوله من البودره
جمان بابتسامه بريئه: تفضلي المويه .. جمان جلست اخذت بيالتها
الهنوف جلست تراقبها: تصدقين المويه لذيذه ترجعك للحياه
جمان تشرب من البياله : أي الحمدلله ع نعمة المويه .... تأخذ رشفه ثانيه
الهنوف قامت بعد ماتاكدت انها شربت من البياله : يالله لازم امشي الحين
جمان قامت : وين توا الناس اجلسي تعشيي معنا
الهنوف: لالا مشكورة ماتقصرين ترى اللي اكلته يكفي وزود ماقصرتي تاخذ الكيس اللي جابتها معها تفضلي هذي هديه من سعد ولدي لأستاذ الوليد
جمان تبتسم ل سعد: سعد مشكور يابطل راح أقول انه منك
سعد : مشكوره سلمي عليه زين
جمان : زين
الهنوف : يالله ي سعد السواق برا مع السلامه نشوفك مرة ثانيه تلبس شيلتها ونقابها (لهالدرجه في الناس طيبه كذا مسكينه ياجمان
جمان توصلها الى عند باب الشارع :حياكم الله
الهنوف : الله يحييك ..... طلعت راحت تركب سياره وقالت لسواق :روح بسرعه للمطار
جمان سكرت الباب دخلت دخل البيت
*********************************

 
 

 

عرض البوم صور الاسطوريه الهلاليه   رد مع اقتباس
قديم 07-10-17, 02:08 AM   المشاركة رقم: 22
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Oct 2013
العضوية: 260387
المشاركات: 54
الجنس أنثى
معدل التقييم: الاسطوريه الهلاليه عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
الاسطوريه الهلاليه غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الاسطوريه الهلاليه المنتدى : المنتدى العام للقصص والروايات
افتراضي رد: انا بطبعي الوفاء بس في الحب خوان

 

الساعه التاسعة



ناصر كان يتمشى بسياره الحمدلله خذت اوراقي و اغراضي من الشركة بكرة اداوم في الشركة الجديده الحمدلله هذا من فضل ربي باقي نخلص من امور السفر ودي اليوم اسافر بس احاتي اختي رحيل اخاف ابوي يزوجها غصب عنها مثلي الخوف اكثر اذا كان ولد عمي والله اذا ابوي سواها إعلنها حرب اهم شي اختي ماتاخذ هالسكير
يقطع سرحانه اتصال من خالته : هلا خالتي امرري
ام فارس بعجله : مايامر عليكك عدو بس ابغاك تودي بنت بنتي نور المستشفى تعبانه خوالها موهنا لو ماجيت في بالي كان مااتصلت عليك
ناصر بزعل: افا ي خاله موعادتني ولدكك زعلت خلاص
ام فارس : لا والله انتي وليدي اتشرف بعد
ناصر: لالالالا زعلان منك
ام فارس بعصبيه خفيفه: نويصر وبعدين معك وقتك تزعل البنت بتموت علينا
ناصريبتسم : أي اللحين عرفت اني ولدك مسافة سكه وانا جايك بجيب معي اختي رحييل علشان تروح معي
ام فارس : أي مومشكله انا انتظركم
ناصر سكر من خالته وغيرطريق رجعت البيت
ناصر اتصل ع رحيل يكلمها علشان تروح معاه
"***********************************


في شريكة ابوعامر
المكتب حقه فخم طابع عليه لون البني وذهبي هو في شركة نائب المدير
عامر جلس في المكتبه مسك قلم يشخبط فيه ع الورق خطوط دائره وهو سرحان ابتسم توه عمي مسكر مني يبلغني انه بكرة لازم نسوي تحاليل اخييرا حلمي بيتحقق باقي خطوه وتصير سعاد حلالي يالله تيسر امورري انا سعيد جدا اليوم ودي كل العالم يكون مبسوط معي ولابعد بكره بشوفها واللي اسبوعين ماشفتها اشتتقت لها ياليت تحس فيني شوي والله شكل راسك عنيد ي سعاد بس انااللي بلينه و بروضككك
******************************
ناصر واقف قدام بيتهم ماسك الدركسون
: يلا ي رحييل ترى انا عند الباب انتظركك لاتتاخرين
رحيل تلبس عبايتها بسرعهه: طيب دقايق .... أي بعد بعطي أمي خبر اني بطلع
ناصر :أوكي المهم لاتتاخرين
رحييل : زين ..... تركض بسرعه من غرفتها الى الدرج
ام ناصر كانت بتصعد فوق الا قابلت رحييل وقفت قبل لاتصقع أمها: ووش فيك كذا.. بطير دنيا علشان تركضين تسالها بأستغراب ....وين بتروحين لابسه العبايه
رحيل تتنفسس : أي يمه انا مستعجله لانه ناصر ينتظرني برا لانه بناخذ نور بنت بنت خالتي المستشفى ماعندها احد يوديها
ام ناصر : طيب لاتتاخرون
رحيل بعجله : طيب .... طلعت بسرعه سكرت باب البيت راحت ركبت السيارة وسكرت الباب: تاخرت عليك
ناصربعجله علشان مايتاخرع خالته : لا ...... حرك سياره مبتعد عن بيتهم
رحيل تسسال: وش فيها نور ياقلبي عليها مشتاقه لها
ناصر يلف يمين الا في وجهه إشارة حمراء وقف : ذي وقتها الإشارة اوووف ... ماادري عنها خالتي تقول انها تعبانه مالقت احد يوديها المستشفى اتصلت علي
رحييل : أي ....... طيب أمها وينها عنها
ناصر موطايق هالزحمه واختى تكمل عليه باسالتها: وش دراني انا شايفتني ولي امرها علشان تساليني عنها
رحييل : لا قلت يمكن قالت لك خالتي
ناصر: لا ......يعني لاتسالين بعدها
رحييل فهمت انه اخوها مايبغى يسولف بعدها ساد صمت السيارة أضاءت الإشارة بلون الأخضر حرك مسرعه متجهه بيت خالته
*******************************
في بيت ام زايد
تحديد في غرفة المعيشه جمان جالسه وحدها تتابع مسلسل حاطه التلفزيون ع صامت ....... تكلم نوف ع الواتس تسال بتداوم بكرة ولا لا حست بمغص خفيف قالت عادي باكل بنادول ويروح توها بتقوم الادنيا تدور براسها حذفت الجوال راحت تركض للمغاسل ترجع تحسس سكاكين تقطع في بطنها قالت وش اكلت انا من المغرب مااكلت شيء بموووت وجهها صار احمر حرارتها ارتفعت طلعت من الغرفه وهي ماسكه بطنها : بموووت تمشي يمه وينك يمه ألحقي علي يمه بموووووت ........طاحت وغمى عليها
كـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــت




اهم شي تعليقاتكم تشجعني اعطوني توقعاتكم ادري القفله خفيفه صح < النحشه ماتشوفون الاغباري هههههه
أتقبل رأي الناقد والحاقد ...الناقد يصحح مساري الحاقد يزيد إصراري
ما احلل ولا اسامح اللي ينقل الرواية بدون ذكر اسمي هايدي فتاة صحراء
سبحانك اللهم وبحمدك، أشهد أن لا إله إلا أنت، أستغفرك وأتوب إليك، لا إله إلا الله وحدهُ لا شريك له، لهُ الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير.


الي طلبو مني اعمار شخصيات مع اني كتبتهم في البارت

ناصر٢٩
رحييل ١٨
شموخ٢٥ عبدالعزيز ولدها٧
عامر 31
منيرة22
ياسر ٢٩
خالد٢٧
لمياء٢٤
في ٢١

نوف٢١
رائد٢٣

جاسر٣٤
بندر٣٠
هند٢٣
وفاء١٨
محمد ٣٠
سعاد ٢٤
فرح ٢٠
عمر ٢٦
فهد ٢٧

مها٢١
ياسمين ٢٦ نور بنت ياسمين ٥ سنوات

نواف 28
صقر ٢٢
حمد١٦
مي ٢١
بدريه ٢٨



 
 

 

عرض البوم صور الاسطوريه الهلاليه   رد مع اقتباس
قديم 07-10-17, 03:34 PM   المشاركة رقم: 23
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Oct 2013
العضوية: 260387
المشاركات: 54
الجنس أنثى
معدل التقييم: الاسطوريه الهلاليه عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
الاسطوريه الهلاليه غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الاسطوريه الهلاليه المنتدى : المنتدى العام للقصص والروايات
افتراضي رد: انا بطبعي الوفاء بس في الحب خوان

 

السلام علكم كيفكم عساكم بخير ان شاءالله
وشكر خآص ..
لكل من مر بمتصفحي برد اسعدني .. او بمتآبعة من خلف الكوآليس .. اللهم صل على محمد على ال محمد
الروايه لا تليكهم عن الصلاة واشغالكم
اللهم بلغت الهم فشهد
قال رسول الله r « إن الشمس والقمر آيتان من آيات الله يخوف الله بهما عباده وإنهما لا ينكسفان لموت أحد من الناس فإذا رأيتم منها شيئا فصلوا وادعوا الله حتى يكشف ما بكم »









وهذآ هو البآرت ....قراء ممتعه

البارت العاشر


ام زايد جالسه في غرفتها تقراء وردها اليومي يتخيل لها انه سمعت جمان تصرخ قلت لازم اتاكد طلعت من غرفتها جالسه تدور ع جمان قالت خليني اروح غرفة المعيشه مالقتها غريبه فاتحه التلفزيون وهي موهينا راح تبحث عنها توها بتروح المطبخ الاشافتها طايحها جنب المغاسل راحت لها بخطوات واسعه جلست ع ركبها ام زايد بخوف ع بنتها حطتة راسها في حضنها تبكي : جمان يمه وش فيك ...جمان جمان ......جمان يمه ردي علي .... خليني اتصل ع زايد الحمدلله جوالي في مخباي عدلت جلستها سحبت الجوال من مخباها تتصل ع زايد مانتظرت كثير الا رد عليها
زايد ابتسامه: هلا بالغاليه تو مانور جوالي
ام زايد صوتها في البكي : يمه تعال الحق ع اختكك مادري وش فيها تكفى تعال بسرعه لاتتاخر سمعت
زايد خاف: يمه وش فيها اختي سلامات
ام زايد بضيقه ووهي حاطه راسها ع صدرها: تعال مادري وش فيها تعال الحق عليها قبل لاتموت ولاتسالني تعال وبس
زايد بعجله وخوف ع اخته: بسم الله عليها ان شاءالله مسافة السكة وانا عندك
ام زايد تبعد راس جمان عن حضنها تحطه ع الأرض بشويش تجيب عبايه لها ول بنتها
**********************************
في بيت ابوياسر
*
*
في
جلست من نوم متضايقة تحس بضيقه كاتمه ع صدرها
تحرك يداها ع طاولة الكومودينو علشان تشغل الاباجوره ولعت النور بعدها اخذت جوالها شافت الساعه 22 :9 م. دقيقه رجعته مكانه في الدرج يالله كل هذا نووم ياربي اغفرلي راح وقت الصلاه كافي اني احس بضيقه مادري وش السالفه تضايقت اكثر اني ماصليتهم في وقتهم بعدت عنها البطانيه طفت المكيف شغلت أنوار الغرفه راحت الحمام وانتوا بكرامه خذت المنشفه حطتها ع كتفها غسلت اسنانها وغسلت وجها ومسحت وجها بالمنشفه بعدها توضت طلعت من الحمام وانتوا بكرامه صلت صلواتها الفايته استغفرالله يارب اغفرلي والله راحت ع النومه المفرض امي ولمياء ماخلوني نايمه كذا جلسوني اصلي استغفر الله
==========================
قدام باب بيت ام زايد وصل زايد طلع من السياره
من خوفه ع اخته ترك باب السياره مفتوح يحاول يفتح الباب ارتبك طاح منه المفتاح بسرعه خذه من الأرض ظل يحاول الين فتح معه الباب خله مفتوح والمفتاح فيه ...دخل يركض داخل البيت : يمه وينك
ام زايد دموع في عيوونها من الخوف انها تفقد بنتها جالسه تلبس جمان العبايه أي كلام : هنا عند المغاسل يمه بسرعه تعال اخذ اختك ... ولبست عبايتها
زايد راح لها يركض شال اخته مو وقته يسال امه وش الي صار لها بسرعه راح يركض وهو شايلها امه تلحقه
زايد وقف عند السياره: معليكك امر يمه افتحي الباب
ام زايد فتحت الباب له حطها وراء : انا بجلس جنبها ركبت السياره
زايد مقدر حالت أمه وهو بعد خايف ع اخته.. سكر الباب .. رجع سكر باب بيتهم واخذ المفتاح بسرعه ركب السياره و حرك مسرع من بيتهم يسوق السيارة 200يمشي قطع كم اشاره ساهر يلتقطه يلتف ع وراء ها يمه صحت
ام زايد : لا الله يحفظها يارب والله ليصير فيها شي بروح وراها
زايد يرجع ينظر قدام : ان شاءالله مافيها الا كل خير ... بسم الله عليك يمه
وصل المستشفى بسرعه حتى انه سحق البريك بقوة
************************** ***************
بيت ام فارس "خالة ناصر"
ام فارس شيل نور ع كتفها نور تبكي الحراره لاعبه فيها لعب جالسه في مجلس الرجال علشان تسمع الجرس اذا دق: خلاص ماما حبيبت جدتها خلاص حبيبتي الحين يجي خالو ناصر خلاص ماما
نور تبكي وتشاهق: جدوه يعور.. تاشر ع راسها
ام فارس تبوس راسها: خلاص حبيبتي الحين تروح مع خالوه ويروح الم
عند الباب وصل ناصرونزل من السياره : يلا رحيل انزلي علشان تسلمين ع خالتي وتاخذين نور
رحيل تفتح الباب: يلا هذا انا جايه معك
ناصر يطق الباب ام فارس طلعت من المجلس وهي شايله نور ع كتفها فتحت الباب لانها قريب من الباب: هلا ناصر حياك ادخل .... ناصر ورحيل دخول : وعليكم السلام هلا خالتي وشلونك عساك تمام والله اني مشتاقه لك يبوسها ع راسها ويدها
رحييل سلمت ع خالتها : وشلونك ي خالتي عساك تمام وشلون البنات
ام فارس : الحمدلله تمام اشوفكم كلش واصلين الله هديكم بس
ناصر : والله تعرفين الشغل ماخذ كل الوقتك .... يلا خالتي عطي نور لرحييل
رحيل : اعذرين ي خالتي مع انه مالي أي عذر
ام فارس : الحين انتو روحو بعدين اذ رجعتو احسبكم ع قاطعه مدت نور الرحيل قامت تبكي ماتبغاها... اها حبيبتي هذا خالتو رحيل
رحيل : تعالي حبيبتي اعطيك حواوه
نور بدلع : لا لا ما ابغاها تاشر ع ناصر ابغى خالو
ناصر يبتسم لها : تعالي حبيبية خالها شالها ...... رحييل ماتبغاك غصب تاخذينها صح نور حبيبتي اخذها من خالته نور حطت راسها ع كتف ناصر .... يلا خالتي مانبغى نطول عليها جسمها مولع من الحراره يلا رحييل
ام فارس : أي الله يعطيكم العافيه بحفظ الله
ناصر راح بسرعه يركب السيارة ولحقته رحيل ركبت السيارة سكرت الباب بسرعه حرك مبتعد من بيت خالته
***********************************
المستشفى
زايد بسرعه شال اخته يركض فيها داخل بسرعه و امه تلحقه بخطوات واسعه طوارى : بسرعه سستر جيب سرير تكفين استدعي دكتور او دكتورة
سستر بأسلوب راقي جدا: ان شاءالله راحت تركض تجيب سرير علشان يحطوان المريضه عليه .... كلمت دكتوره عبير بالمكرفون ... يرجى حضورك في حاله طارئه هنا
بعدين اخذو اخته للغرفة علشان يعالجونها سوو لها اشعه وتحاليل
دكتوره جات بسرعه دخلت : وش المشكله
سستر : حالة التسمم
دكتوره : بسرعه سوي لها غسيل معده
سستر بسرعه : ان شاءالله دكتوره
برا الغرفة زايد جالس وامه تروح وتجي : يمه تكفين اجلسي مو زين الي تسوينه هي تحت رحمة الله يمه علشاني
ام زايد دموعها بللت الغطاء حقها تجلس جنبه: زايد والله انها بنتي اليوم مافيها شي كانت جالسه معي تمزح وتضحكك فجاءه اشوفها طايحه يالله انك تحفظها لي يالله يارب ي ارحم الراحمين يالله وهي تبكي
زايد ماقدر يتحمل كلام امه دمووعه طاحت و حضن أمه : يمه تكفين لاتقطعين قلبي ببكاك ان شاء الله انها بخير
بعد نص ساعه من الانتظار طالعت الدكتوره من الغرفه
قام زايد بعد ماشف الدكتوره : ها بشري عساها بخير
دكتوره لابسه بالطو طويل لابسه نقاب ضيق بالحيل ع عيونها ساتره ... بأسلوب مؤدب وراقي: هي الحمدلله عدت مرحلة الخطر لانه لو تاخرتوا كان ماتت بس الحمدلله ...راح تظل تحت ملاحظه 48 ساعه
ام زايد: الحمدلله الحمدلله الله يجزاك خير ي دكتوره الله يوفقك
دكتوره قربت من ام زايد باست راسها : مشكورة يمه ماسويت شي هذا كل من فضل ربي هو الي عاد الحياة
زايد وقف بعيد عنهم : الا ي دكتوره ماقلتي ليه وش سبب الي خلاها يغمى عليها ؟؟.
الدكتوره: حالة تسمم ... البنت وش ماكله هي متسممه ب سم قاتل كان يودي الى الوفاه الا رحمة ربي انقذتها الحين هي في غيبوبه مؤقته اذا صحت الححمدلله عدت ع خير ... ان شاءالله انها تصحى بس اذا ماصحت راح تدخل في غيبوبه طويله
ام زايد تجلس ع الكرسي من هول ماسمعت : لا ان شاءالله انه تقوم
زايد : يمه تصّبري وقومي صلي وادعي لها ...الله هو الي بيشفيها .... دكتورة عادي امي تنام عندها
الدكتوره : مو مشكله عن اذنكم الله يشفها لكم
زايد و ام زايد : اللهم امين ... الله يعطيك العافيه دكتوره
الدكتوره بأدب واحترام ل ام زايد : الله يعافيك يمه وهذا واجبنا .....راحت مبتعده عنهم
ام زايد دخلت الغرفه الي منومه فيها بنتها شافت في الغرفه حمام دخلت تتوضا علشان تصلي
**************************************
في بيت ابو الوليد
الوليد
كان جالس في المكتب يحضر الدروس ل بكرة ع الاب وجدول الخطه الجديده للاسبوع الجاي الواتساب ازعاجه بـ الرسائل واحده ورا الثانيه قال خليني اشوف هالمزعج .... فتح الواتس شاف رقم الغريب الي دوم يزعجه الي هي ام سعد هو تعب من كثر مايعطيها حضر ترجع له برقم جديد( انا الوليد ترفضني علشان وحده اسمها جمان.... انا أي شي ابغى أوصل له حتى لو كانت ماتبغاني فاهم المهم عظم الله اجرك في جمان ههههههههههههههه نشوف الحين كيف تسوي حالك انك مؤدب و خلوق ماتكلم بنات خلق الله ماتلعب ع احد لالالا هذا الكلام تقص ع جمان وينها الحين الله يرحمها قلت لك مومشكله انك ماتزوجني نكون ربع قلت ي بنت الناس بعدي عني وانا واحد اخاف الله ... تضحكك علي
بـ هالكلام ههههههههه وضح انك تخاف الله ... اجل ليش كلمتني .....انت لي مو لها سامع )الوليد في حال مايعلم فيه الا الله مادري شكلها ....تكذب طيب ليش متاكد راح طلع من المكتب بخطوات واسعه ينادي ع اختى ورده : ورده وينك
ورده جالسه جنب امها وتاكل حب وترمي القشور ع الأرض: انا هنا الوليد امر
الوليد: تكفين اتصلي ع جمان شوفي بخيرر ولا لا
ورده مستغرب من توتر اخوها: ليه وش فيها انت مسوي لها شي
الوليد بعصبيه خفيفه: ذا وقتكك الحين تسالين دقي عليها وانتي ساكته
ام الوليد: وش الي صايير يا الوليد
وليد من التوتر والخوف ما انتبه لـ امه انها جالسه هنا : يمه انتي هنا ما انتبهت لك ......مادري يمه وصل لي مسج حبيت اتاكد انها بخير
ام الوليد : وش الي خلك تشك انه فيها شي؟؟
الوليد :مادري يمه .... بس احساس جاني كذا (ماحب يقولهم انه في وحده حقيرة مأذيته في حياته والحين الأذى وصل لجمان )
ورده : ان شاءالله ... الوليد ماحد يرد
الوليد خاف انه فعلاً صار فيها شي: طيب أي دقي ع أمها... تحركي بسرعه
ورده مقدره حاله اخوها دقت ع ام زايد بعد ثانيه ردت : هلا خالتي شلونك عساك تمام
ام زايد بصوت مبحوح من البكي : الحمدلله بخير انتو شلونكم عساكم احسن
الوليد ياشار بيده اساليها بسرعه: الا خالتي بسالك وين جمان اتصل عليها ماترد
ام زايد تبكي: بنتي تحت رحمت ربك في المستشفى منومه
ورده بصراخ : ايش وش فيها ....الوليد معصب منها وش فيها بهمس :اصبر اشوي

 
 

 

عرض البوم صور الاسطوريه الهلاليه   رد مع اقتباس
قديم 07-10-17, 03:35 PM   المشاركة رقم: 24
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Oct 2013
العضوية: 260387
المشاركات: 54
الجنس أنثى
معدل التقييم: الاسطوريه الهلاليه عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
الاسطوريه الهلاليه غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الاسطوريه الهلاليه المنتدى : المنتدى العام للقصص والروايات
افتراضي رد: انا بطبعي الوفاء بس في الحب خوان

 

ام زايد : والله مادري وش ماكله تعرضت لحالة تسمم حاد كانت بتروح فيها الحمدلله لحقنا عليها بنتي كانت بتضيع مني
ورده بكت : الحمدلله ياخالتي ان شاءالله ماتشوف شر اخليك الحين خالتي نقدر نزوها الحين
ام زايد : الحين لا ماتقدرين تعالي بكرة العصر
ورده الدموع في عيونها: ان شاءالله بكره نجي السلام عليكم
ام زايد : وعليكم السلام ورحمه الله بركاته
الوليد: وش فيها تكلمي بسرعه اشوي وانفجر من برودك
ام الوليد : ورده ووش قالت لك علشان تبكين تراك حرقتي اعصابنا
ورده تمسح دموعها كل ماتمسح ترجع تنزل دمعه: تقول بنتها تعرضت لتسمم حاد كانت بتموت لو تاخرو شوي
الوليد تنهد: الحمدلله بس انا مافيني صبر... بروح لهم بشوفهم بقهر اكثرحسبي الله ونعم الوكيل ع من كان السبب ( والله مارح اخليها خلها بس تطيح في يدي جمان كان راحت مني الله لايبارك فيها ان شاءالله هذا جزات المعروف اعمل خيراً شراً تلقى الفعل في هالزمن لازم نعامل الناس بحذر مانخليهم يستغلون طيبتكك)
ورده بذكاء: انت تعرف الي تسبب فيها .... الوليد وين رحت
الوليد يخفي توتره لانه كذا بيشكوون فيه انه هو مسممها..تدارك الموضوع: معك ...لا ما اعرفه بس تحسب عليه اذ كان في احد مدبر لها شي ...يتهرب يالله بروح لهم طلع بعدها من البيت مسرع ردد في داخله حسبي الله ونعم الوكيل
ام الوليد : الله يحفظها ويشفيها... ورده:امين
الوليد 26 يشتغل مدرس يحب جمان من صغره ملك عليها من ثلاث شهور جمان عمرها 21 ودها تخلص الجامعه وتتزوج
ورده اخته 23 اخر سنة في الجامعه
==============================================
في
في بعد مخلصت صلاتها انزلت تحت ....طلعت بعض الأصوات وهي نازله علشان امها واختها ينتبهون لها مايخافون حطت يدها في جيبها واليد الثانيه ماسكه الجوال تشوف رسايل كثيره من الرقم المجهول اوف وش يبغى ذا عطته حضر....من نوووف وش صاير؟؟؟
ام ياسر بسخريه : صح النووم ولا قولك ارجعي نامي احسن وش هالنوم طول يومك نايمه
في تجلس ع الكنبه الطويله تحط المخده في حضنها : وش اسوي تعبانه من قلة النووم اعوض نومي ولازم اخذ كفايتي الا ليش ماصحيتوني اصلي كل صلواتي جمعتها الله يغفرلي بس
لمياء بهدؤ: من قال لك ان ماجلسنااك انا تعبت وانا اصحي فييك قومي يا في تقولين لي ابغى انام ماشبعت نوم طيب اسألك صليتي تقولين ايه
في بضيقة كاتمه ع صدرها حاسه ان صاير شي الله يستر بس: تعرفين النوووم سلطان واكيد بقول لك كذا لاني نايمه ... يمه احس بشي كاتم ع صدري ما أدري عندي أحساس انه صاير شي الا وين اخواني
ام ياسر تعرف إحساس بنتها دايم يصيب : بسم الله عليك وش فيك اخوانك برا ان شاءالله مافيهم الأ خير
في تبغى تطمن ع اخوانها : يمه بشوفهم برسل لهم لازم اريح بالي...رسلت رساله في قروب اخوانها انتم وين
خالد ( اووه صح النوووم انا في الاستراحه وش تبغين ترى توي طالع من البيت قلت بجلس معكم ماشفتك تصدقين مشتاق لك 💖... بس ليه تسالين عنا) الحمدلله خالد بخير باقي ياسر ونادر
ياسر مستغرب من اختها( هلا في انا في الدوام تبغين شي امري بس فيك شي&#128580 الحمدلله ياسر بعد بخير
نادر( وش عندك يافي يا ام لسانين 😒تسالين عنا وراءك شي ...المهم انا في المستشفى)
في ترسل لهم (بس اشتاقت لكم قلت خليني اسال عنهم )
في تقول لاأمها : الحمدلله كلهم بخير بس يمه احس انه بموووت من هاالضيقه مادري وش منه
ام ياسر خافت ع البنت : يمه سمي برحمن واستغفري ربك يمكن تروح الضيقه
في : ان شاءالله يمه استغفرالله العلي العظيم من كل ذنب عظيم
لمياء: قومي شربي لك مويه يمكن ترتاحين
في قامت المطبخ خذت لها كاسه مويه ووقعدت في طاوله طعام المطبخ (يارب احمي كل من هو غالي ع قلبي )
*************************************
ناصر ورحيل في نفس المستشفى اللي فيها زايد وامه بس في قسم اخر للاطفال
الدكتور نادر جالس ع المكتب وشاف ملفات المرضى وهو يكلم السستر الي يشتغل معه: في احد عنده موعد او خلاص مافيه مريض ؟؟
سستر صالح : ألا في بس بدون موعد عادي يدخل
الدكتور نادر: أي خله يدخل عادي مومشكله
سسترصالح : ان شاءالله دكتور
طلع برا الغرفه : نور يوسف ال *****
ناصر قام وهو يشيل نور : يالله حبيبة خالو
نور تبكي : لاخالي ناصر اكيد انت زي خالي فارس
ناصر يبتسم لها فهم عليها خايفة من الابرة: لا لا يا حبيبتي انا ما راح اخلي الدكتور يطقك ابره
نور تمسح دموعها : صدق
ناصر: أي صدق ... ي رحييل خلينا ندخل تاخرنا على الدكتور
رحيل اخذت نور من ناصر: يلا حبيبتي نور شطوره
نور تبكي : لالا ما ابغاك ابغى خالي ناصر
ناصر وراهم : يلا نور شطوره
رحيل دخلت وهي شايله نور وناصر وراها : السلام عليكم
نادر تضايق لانه شاف ناصر : وعليكم السلام وينها المريضه يلا ياحلوه تعالي
ناصر بطيبه : وش اخبارك دكتور نادر
نادر موطايق بعد يسال عن احوالي: انا بخير قبل لاشوف وجههك
رحيل بعصبيه: لوسمحت من سمح لك تغلط ع ناصر
الدكتور نادر استغرب من قوتها قبل شوي تدعي الخجل والان كشفت عن نفسها الخبيثه : نعم اختي وش تفضلتي فيه
رحيل بحده: تخسى تكون انت اخوي كان انتحر
الدكتور نادر بيرد بس ناصر قاطع عليه استرساله تضايق من تصرف اخته : رحيل وبعدين معك شايفتني طرطور هنا تراك زودتيها اطلعي برا خلي الدكتور يعالج نور
رحيل علشان تستفز نادر : محشوم أصلاً انت شيخ الرجاجيل كلهم وهي تناظر نادر بنظرات ناريه تستفزه اكثر ... ناصر غير الدكتور احسن لك
ناصر بكل احترام : اسف ي رحيل ممكن تطلعين برا خلي الدكتور يكمل شغله ... اسف ي دكتور ع تصرفي الي قبل اشوي

نادر(والله لوانها رجال كان قمت كفنتها هنا بس هي بنت والمشكله انها زوجه ناصر بعد اخ فيني قهر منها بس اهم شي انها مقهوره اني بعالج نور )نادر بحراج من أسلوب ناصر يعامله بحترام وانا اعامله بقلة ادب : وانا بعد اعتذر عن ما بدر مني اعذرني ...

رحيل تعطيه نظرات حقد (مالت عليك وع وجههك لوبكيفي غيرت الدكتور ... بس وش اقول لناصر مصر

عليك) رحيل نزلت نور علشان تروح لدكتور يكشف عليها وطلعت برا تنتطرهم .....نور راحت تركض ولبدت وراء ناصر: لا لا لا ما احبكك انت تعطيني ابره
نادر ابتسم لها: شطوره الي يسمع الكلام ما اطقه ابره
. وش فيها هالبنوته
ناصر التفت لنور قال لها تعالي جاته تمشي ع خجل : عذرك مقبوول ي نادر والمسامح كريم.... شالها وحطها في حضنه وجلس في الكرسي : نور تشتكي من الحراره مرتفعه عندها
نادر يوقف :الحين بكشف عليها
نادر طبيب أطفال عمره 25 اخو (لمياء برضاعه لانه امه كانت تعبانه ما رضعته فرضعته ام ياسر ) يأخذ حقه بيده وإذ احد مس اخواته بسوء يحاول ينتقم منه
***************************************
نوف
تروح وتجي في غرفتها تعبت من كثر ما تتصل ع جمان مو معقوله نايمه لانها كانت تكلمني في الواتساب متصل لاان.... المشكله الحين مرت ساعتين لاحس ولاخبر الله يستر
يارب مافيها الا كل خير خليني اتصل ع أمها يمكن ترد جلست ع السرير.. نوف توكلت ع الله ودقت تنتظر ترد عليها
بعد ثانيتين : هلا خالتي وشلونك عساك تمام ان شاءالله انك بخير
ام زايد بصوت مبحوح من كثر البكي : بخير جعلك بخير معي نوف صح
نوف: أي خالتي معك نوف...بغيت اسالك جمان جنبكك
اتصل عليها ماترد علي لاني قبل ساعتين كنت اكلمها
ام زايد دموعها نزلت من جديد : أي جنبي بس الحين هي تحت رحمه ربك في المستشفى
نوف بخوووف : وش فيها عسى ما شر كانت بخير قبل شوي
ام زايد : مادري وش جاها فجأه لقيتها طايحه ع الأرض مغمى عليها الحين هي تحت الملاحظه 48 ساعه .في غيبوبه مؤقته ان شاءالله انها تصحى ..واذ ماصحت ماقدرت تكمل بكت
نوف تبكي : تكفين خالتي اهدي حالك ان شاءالله تقوم بالسلامه وطمنيني عليها ان شاءالله انها بخير وانتو في أي مستشفى عادي نجي الحين ؟؟
ام زايد : ي بنت الوقت تأخر الحين ساعه 11 تعالي لها بكرا دعواتك لها
نوف دموعها ماخذ مجراها: ان شاءالله خالتي ماراح انساها من دعا لها........ مع السلامه خالتي ماتشوف شر ان شاءالله
ام زايد : الله يسلمك من كل شر والشر مايجيك السلام عليكم ... نوف سكرت من ام جمان وهي تبكي وش الي صار لك ي جمان يالله انك تحفظها الحين شلون ابلغ مها وفي عاد في حساسه الله يستر بس ما ادري وش اسوي لو الوقت الحين 8 او تسع كان رحت ل في بيتهم لازم اتصل عليها الحين اذا سمعت من برا اكيد بيصير فيها شي يالله انك تحفظ جمان بتصل عليها وهي تخبر مها
************************************************** *****************
عامر
دخل غرفته الي طابع عليها انها شبابيه بحت.....حط الجوال ودخل يده في جيبه طلع البوك والسبحة وفسخ الساعة حطهم ع الكمدينو اخذ له المنشفه ... دخل الحمام وانتم بكرامه يأخذ له شاور يريح جسمه من عناء الشغل ...توضى علشان يصلي الوتر ...لبس المنشفه ع خصره نشف راسه من المويه طلع من الحمام لبس ملابسه اخذ السجاده فرشها علشان يصلي كبر .. صل عدد الركعات ... سلم جلس في سجادته يستغفر ...يدعي ربه ويناجيه (يارب انك تيسر اموري وتوفقني لما تحب وترضى يالله ارحمني برحمتك واغفرلي ذونبي انك انت الغفور يالله انك توفقني انا وسعاد ............ابتسم ع طاريها الحين تلقاها تدعي يارب التحاليل ماتتطابق يارب ان يصير أي شي
علشان ما أتزوج عامر هههه انااعرفهاعدل ......... ان شاءالله التحاليل تتطابق ماراح ارتاح الى لمن اسمي يصير جنب اسمها ... والله مادري وش تفكرين فيه بس انت لي بااذن الله
يالله انك تيسر اموري .. استغفرالله استغفرالله قام صل ركعت الوتر..... سلم عن يمين ويساره ... استغفرالله قام صفط السجادة منظم في كل شي ... شغل التكييف

 
 

 

عرض البوم صور الاسطوريه الهلاليه   رد مع اقتباس
قديم 07-10-17, 03:36 PM   المشاركة رقم: 25
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Oct 2013
العضوية: 260387
المشاركات: 54
الجنس أنثى
معدل التقييم: الاسطوريه الهلاليه عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
الاسطوريه الهلاليه غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الاسطوريه الهلاليه المنتدى : المنتدى العام للقصص والروايات
افتراضي رد: انا بطبعي الوفاء بس في الحب خوان

 

دخل فراشه اليوم كان متعب ..خليني انام بكرة وراي قومه من الصباح اول شي بمر الشركة بعدها بطلع المستشفى........ اخذ جواله يشوف الواتس اب ........ شاف سعاد داخله الواتس ابتسم .....من يوم كلمتني ذاك اليوم ومسيف رقمها ودي ادخل المحادثه اتهاوش وياها ..... موحلو في حقي اول شي هي بعدها ماتحل لي موعدل اكلمها بعدين ان شاءالله اكلمك لما تصير حلالي دخل ع رقم عمر هلا بو فهد و شلونك وش اخبارك ماكأنك ابطيت في هالرحلات اخلص ارجع اشتقنا لك
عمر كان ماسك جواله كان جالس في المطار اليوم عنده رحله للعوده لسعوديه مسك كوب الكافي بيده الثانيه وكان سرحان فز لما سمع نغمة الوواتس ابتسم لما عرف انه من عامر: هلا وغلا الحمد لله انت و شلونك أي والله ابطيت عليكم كاثره الرحلات اخبارك تعرف هالناس ما يبون يجلسون في ديارهم من الحر...حتى انا مشتاق لك انت شعلومك ... يمكن ارجع اليوم بس في وقت متاخر
عامر ابتسم : الله يعينك انا الحمدلله بخيير بس حبيت اخذ اخبارك اخليك الحين بنام ان شاءالله ترجع بالسلامه
سكر الجوال حط ع كمدينو خليني انام بس وتلحف .... ثواني وراح في نووووم عميق
عمر 26 عمره كابتن طياره ملامحه عاديه مسوي اللحية ديرتي
********************************************
الوليد
كان جالس مع زايد برا الغرفه ......يا عالم مقهور حدي ودي افجر في الي اسمها ام سعد انا وش الي خلاني اعطف ع ولدها غير اني ارجوا من الله الثواب في هاليتيم من عرفت وهي كل يوم والثاني تدق علي بحجة ان ولدها مايذاكر وما يسمع كلامها بحجة من غيرحجة وش عليه وش يدرس......انا بعد الغبي الي اعطيتها مجال ان بس ترسلي ع الواتس تكلمني عن مشاكل ولدها والله ان نياتي طيبه بس هي حيوانه تفكيرها مريض الا غصب هي تحبني وتبغاني احبها وين احنا فيه وش قله الادب هذي لما شفت انها تمادت عطيتها حضر تقوم ترجع برقم جديد ... بس انها توصل لجمان والله اني راح اطلعها من تحت الأرض احس اني بموووت لوصار فيها شي خلني بس امسكها
زايد : الوليد .... الوليد
الوليد انتبه انه زايد يكلمه: هلا
زايد : قوم روح بيتكم ماينفع تجلس هنا ترى جلوسك كذا لا يودي ولا يجيب ادعي لها بالرحمه ... رح صل لك ركعتين وادعي لها ...... وانا بعد بقوم
الوليد : ان شاءالله ... بس راح ارجع هنا مرة ثانيه
زايد والوليد قاموا يتمشون يدورون ع مسجد يصلون فيه طلعو من المستشفى
زايد: تصدق ي الوليد اني الوم نفسي اذ صار في اختي شي
الوليد بحزن: ليه تلوم نفسكك انت ماسويت شي ان شاءالله انها تقوم بالسلامه .. لاتلوم نفسك ولاشي تراه قضاء وقدر (أي قضاء وقدر الا مدبر حسبي الله ونعم الوكيييل)
زايد بضيقة : المفروض انا ساكن معهم قالت لي زوجتي ماله داعي نسكن في بيت بلحالنا حاولت تقنعني بس انا قلت افضل علشان ناخذ راحتنا الحين برجع البيت وبشيل اغرضي بسكن عند امي ماراح ابتعد عنها ابدا اول شي امي بغت تروح فيها ..الحين جمان الله يرحم اختي برحمته تقوم بسلامه
الوليد من قلبه: امييييييين
شاف مسجد قريب من المستشفى مفتوح دخلو فيه
****************************************
نادر كشف ع نور سبب حرارتها التهاب في حلقها
كتب له ورقه في الادوية الي تحتاجها نور
ناصر اخذ الورقه صافح بيده: الله يعطيك العافيه
نادر: الله يعافيك هذا واجبي يلاحبيبتي نور تعالي عطيني بوسه
ناصر :يلا حبيبة خالوو روحي اعطي الدكتور بوسه
نور تنزل من الكرسي تركض ناحية الدكتور تعطيه بووسه ع خده نادر يبوسها ع خدها اليمين : شطورة نور اسمعي الكلام زين
نوربخجل تروح توقف جنب ناصر : زين ...
ناصر يقوم ويشيل نور : مشكور ماقصرت . نور تلوح بيدها ع الدكتور مع السلامه
نادر: ولو ماسويت الا الواجب... يبتسم لها مع السلامه بابا
ناصر طلع برا شاف اخته واقفه برا طنشها ومشى عنها
رحيل لحقت اخوها تدري انها غلطانه المفروض ماترد
عليه : ناصر لا تطنشني اسفه خلاص مارح اعيدها
ناصر وقف ولتفت لها وبحده:مره ثانيه ي ست رحييل ان عدتيها راح تشوفين شي عمرك ماشفتيه .. بعد ما ترفعين صوتك عند أي رجال موشرط دكتور اواحد يغلط تقومي ترفعين صوتك ترى المراه صوتها عوراء
رحيل صوتها في البكيه: أي فاهمه بس انا كنت ادفع عنك مارضى احد يغلط عليك
ناصر يحاول يظبط اعصابه: ماعندي السان علشان ادفع عن نفسي ولالا؟
نور خافت انه ناصر يطق رحيل قامت تبكي: خلاص خالي لاتطق خالتي رحييل
رحيل تبتسم لها: حبيبة خالتها الي تدافع عني لاتبكين ماما
ناصر يمسح دموعها : خلاص حبيبتي لاتبكين ماراح اطقها بس قولي لها سمعي كلام خالو
نور تضحكك : خالتي اسمعي كلام خالو زين
رحيل ابتسامه: ان شاءالله ي حلوها
في الحظه طلع نادر من الغرفه في مر بجانبهم لانه خلص دوامه الا يلتقي فيهم يبتسم لنور نور ردت له الابتسامه ... رحيل ...انتبهت لنور من تبتسم له التفتت شافت نادر التقت عيونه بعيون رحيل الابتسامه ع وجهه رحيل تلاشت رحيل أبعدت عيونها عنه
نادر يبتعد ويستغفر ربه لانه مو من حقه ينظر في بنات الناس لانه مو حلاله علشان يناظرفي بنات خلق الله استغفر الله استغفر الله



رحيل باسف :خلاص مارح اعيده يلا خلنا ناخذ ادويتها ونطلع خالتي تنتظرنا تاخرنا ترى
ناصر: يلا.... راحو الصيداليه ياخذون ادويتها بعدها صرف لهم صيدلي طلعو من المستشفى .... نور نامت ع كتف ناصر... راحو لمووقف السيارات وحصلو سيارتهم
رحيل انتبهت لها : ياعمري نامت ناصر حطها وراء

ناصر : طيب فتحت الباب حط نور في السياره... ركبت رحيل جنبها تخاف تطحي ولاشي ناصر راكب حرك السيارة مبتعد عن المستشفى متوجه لبيت خالته
****************************************
في مكان اخر...اول مرا ندخل فيه
عند المافيا- شقه حقتهم
خمس اشخاص سمير هذا عمره 24 يشتغل في شركة ابوه سمعته زفت راحٍ فيها داشر يحب رحييل بنت عمه
خطبها رفضته حقد عليها يبغى ينتقم منها نشوف وش راح يسوي
سالم 26 عدنان 25 فيصل 27 زعيمهم مخططين ع عمليه كبيره وهي تفجير في احد احياء الخبر عمل إرهابي وتروجي المخدرات حفلات مختلطه مع البنات شخصيه الخامسه غامضه
سمير جالس في زاويه الشقه ويفكر ويخطط كيف ينتقم من رحييل جلس يدخن بشره
سالم وفيصل وعدنان جالسين يلعبوون بلوت
جلس بعيد عنهم يراقبهم ماله خلقهم ( والله راح تطيحون في يدي) :سمير وش فيك جالس وحدك؟
سمير متضايق : لا مافيني شي
فيصل : صحيح كلام خوينا انت لك يومين موع بعضك
سمير بكذبه : لالا ولاشي مهم بس افكر في مشكله في شركه صغيرة ويبغى لها حل
فيصل يغمزله بعينه: انت قدها وقدود ما يحتاج تفكر أصلا بس حرف (و) تسوي الي تبغاه
سميريضحكك ع كلام فيصل هههههههههه صحيح كلامك انا الا ابغاه اسووي بس الازم نمخمخ شوي ولا لا
فيصل يولع له سجاره حطه في فمه يطلع دخان في الهواء:صح كلام وان شاءالله تنجحح مخططتك
سمير : تسلم ي زعيم ... كتب رساله له
... جاته رساله من سمير ع الواتس اب ( يبغى يكلمه برا الشقهه الي هم فيها في موضوع مهم مايبغى احد يعرف انت اطلع وانا الحقك بخمس دقايق)
قام : يالله اذنكم شباب
فيصل يعز بالحيل :وين توالناس توها تبداء السهره ويغمز له يعني فيها بنات
: اول وراي اهل يحاتوني ليه تاخرت وثاني شي مصدع وانت تعرف اني ماحب هالحفلات
فيصل : تبغى حب من الحبوب يحبها قلبك .. أي عارفك بس لو تجرب ماراح تخسر
وش هالوهقه الله يعين بس متى تطيحون في يدي: يليت والله عطني إياها علشان تريحني .. لاتضغط علي ي فصيل انا اكثر شي اكره هوالبنات
فيصل يعطي الحبوب ابتسم له و اسنانه لونها صفراء وبشعه يخوف اذ يضحكك: بس انت اعطيك بلاش لاني احبكك... خلاص كلش ولازعلك
: (حبك برص ان شاءالله شلل يشلك ان شاءلله انا ميت ع حبك ) تسلم ي بو حسين كثر الله خيرك مشكور بطنزه ماحد انتبه له : وانا احبكك اكثر يالغالي
فيصل بمعزه له :العفو تستاهل اكثر من كذا .... اسمع اذا بغيت تعدل مزاجك ارجع ترى السهره صباحي
: ان شاءالله ... اذا طفشت ماجاني النووم وين بروح يعني اكيد بجي هنا ..... فتح باب الشقه وشار بيده سلام
( اوووووف مابغيت اطلع منهم ذا الي اسمه فيصل غثيث الله ياخذه ان شاءالله وفتك منه.. قال يحبني قال حبتك جنيه ان شاءالله .... الله يعين عليه بس شكله حطني في راسه يارب احميني منهم ) خليني اشوف وش يبغى هـالعلهه سمير
دق ع سمير : هلا سمير تعالي كوفي ال(.......)
راح الكوفي وطلب لها كوفي مصدع حده
حطي يده في مخباته تذكر الحبوب ( الا لازم يعطيه خويه خليه يفحصه ويتاكد انه مخدرات يكون دليل عليهم )
سمير يجلس يدوره وينه ...... شار له بيد هنا
سمير جاء جلس مقابل له : سلام عليكم طلب لي موكا بارد حر موت هالايام في هالشرقيه
يبتسم بسخريه: وعليكم السلام ... اجل حر وشلون حرارة نار جهنم
سمير خاف : الله يعاذ منها
بسخريه (مابقى ذنوب ماسويتها تبغى الله ينجاك منها والله انكم غافلين وبقوه) طلب له واحد موكا ... :المهم وش تبغى مني ؟....وصل الطلب بعد خمس دقايق
سمير بحقد وخبث : ابغى اقولك ع الخطه الي بسويها
بستهزاء ويحرك الكوب : ع من ان شاء الله ناوي تسويه فيه
سميربـ غباء وخبث اكثر: على بنت عمي
بق عيونه مش مصدق هالدرجة وصل فيهم الخبث: انت مجنون ... هذي بنتك عمك
سمير بحقد : تستاهل اكثر من كذا
سوى حاله انه معه يظهر ع وجهه ابتسامه الخبث: ان معك بس بسالك وش سوت لك ؟!!.
سمير يشرب الموكا بدون اهتمام رمى كلامه: بس انه رفضتني


 
 

 

عرض البوم صور الاسطوريه الهلاليه   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
انا بطبعي الوفاء بس في الحب خوان
facebook



جديد مواضيع قسم المنتدى العام للقصص والروايات
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


LinkBacks (?)
LinkBack to this Thread: https://www.liilas.com/vb3/t205179.html
أرسلت بواسطة For Type التاريخ
Untitled document This thread Refback 28-09-17 04:36 PM


الساعة الآن 04:05 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية