لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 26-09-06, 09:09 AM   المشاركة رقم: 16
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: May 2006
العضوية: 4772
المشاركات: 57
الجنس أنثى
معدل التقييم: همس الليالي عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
همس الليالي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : همس الليالي المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

"*" الجزء الواحد والعشرين "*"
خالد ركب السيارة ويلس يتريا نورة وكلماتها بعدها ترن في اذنه "امنه ومهاااااا.. مهاااا.. مهااا "
خالد: اعوذ بالله من الشيطان .. بلاني انا جييه ..
وكان يقول بينه وبين نفسه " بلاني انا جييه كل ما اسمع اسمها قلبي ينغزني واتنافض؟! "
وتنهد من خاطره وقال: الظاهر اني ضعت عقبج يامي ومادري شو اللي صابني!! الف رحمة ونور علييج..
وقطع تفكيره صوت الباب .. ولا شوي ونورة داخله السيارة..
نورة وهي تلهث وتلبس نقابها بسرعه: يالله ..يالله...
خالد وهو مبطل عيونه : شو بلاج جييه ؟؟
نورة وهي تعدل نقابها: ما بلاني شي !! شو شو بلاني بعد ؟
خالد: هههههه تربعين جنه جلب بوليسي يربع وراج خخخ
نورة وهي مبطله عيونها: ويااا هالويه هههه يالله تحرك بسرعه تاخرنا على البنات..
خالد: ههههههههه انشالله ..
ويوم وصلو بيت عمهم طلعت امنه ومها اما لطيفه ما رامت اتيي وياهم لانها كانت سايرة ويا حريم اخوانها السوق واختها منى اللي ما خلتها تسير ويا امنه.. وامنه حلّفت لطيفه انها ما تخبر خليفه انهم سايرين ويا خالد لانه لو درى بتروح فيها.. واول ما ركبو السيارة عقت امنه الغشوة وكانت حاطه جحال وشدوو خفيف وشوي غلووس.. اما مها فتمت متغشيه..
خالد يوم شاف امنه من منظرة السيارة بغى ياخذ الخيزرانه اللي محطوطه جدامه ويذبحهها فيها.. بس ماحب انه يتهور وسكت عنها..
مها اول ما ركبت السيارة قالت(وبصوت واطي ما ينسمع ):السلام عليكم.
خالد يوم سمع صوتها ذاب في مكانه مع انه حاول يبين انه جاامد وخلاص اصطلب ورد عليها وهو مبتسم: وعلييج السلام والرحمه .. شحالج مها؟
مها(وهي مرتبكه ):ببب .. بخير ..
امنه: شحالك خلّوود ؟
خالد وبدى يعصب: خلّوود ؟؟ شو اصغر عيالج انا ؟؟
نورة دزت خالد يعني اسكت عنها..
امنه وهي تضحك بكل استهزاء: هههههه سوري .. خالد .. شحالك؟
خالد ومن غير نفس: بخير .. هاه وين تبون تروحون الحين ؟؟
نورة: اول شي بنسير الخياط عشان اودي قطعتي ..
خالد: انشالله ..
وعقب ما مرو على الخياط واختارت نورة الموديل اللي ما عيب امنه وتمت تزن عليها انها تغيره.. بس نورة قررت وما تراجعت عن قرارها وايدتها في هالقرار مها ..اما خالد فما سالهم عن سبب روحتهم حق الخياط ولا شي لانه ما يحب يتدخل واايد ..
^في السيارة ^
خالد: بس بغيتو الخياط ؟
امنه : لالالالا انا ابى المول ..
خالد: المول؟
امنه: هييه انا اغراضي كلها باخذها من المول ..
ووداهم خالد المول وهناك في المول امنه ما نزلت راسها .. وما خلت واحد ما بصبصت فييه ..
على عكس اختها مها اللي مارفعت راسها من على الارض.. وكانت مها صدق مرتبكه عقب ما قال خالد اسمها في السيارة.. تمت تفكر وتقول كيف عرف اسمي؟ وشعرفه اني انا مها مب امنه؟!
امنه: انا ابى اسير صوب مكس ..في كم بدله حاطه عيني عليهن وابى اخذهن ..
نورة وهي مبتسمه: اووكي ..
ويوم سارو صوب مكس طاحت عين نورة على ستار بكس.. اول ماشافت اللافته من بعيد حست ان قلبها بدت تتسارع دقاته وكل ما قربت منه زادت سرعة دقات قلبها ..وغمضت عينها في لحظة..
" وجه المرايا:اففف والله اني عفت يلسة البيت خاطري اطلع اسير مكان ..
جرح الزمن : يالله تلبسي ..
وجه المرايا: : ليش ؟
جرح الزمن : بطلعج ..
وجه المرايا : نعم ؟؟؟
جرح الزمن وهو يكمل :ولااا يهمج بودييج ستار بكس ..
وجه المرايا: وييييييييع شو ستار بكس ..
جرح الزمن: اونه وييع هههههههه ليش وين تبين تروحين حضرتج ؟
وجه المرايا: مممممم خاطري اسير البحر .. مكان فيه خضرا .. مكان فيه طبيعه يعني .. مب كل ما اقولك أي كلمه نطيت في حلجي ستار بكس وستار بكس جنه ماشي مكان في العالم غير هالمكان !!..
جرح الزمن : هههههههههههههه خلاص مرة ثانيه ما بقول ستار بكس،مع اني واايد احب هالكوفي..
وجه المرايا: هههه هييه خلك جييه اصطلب وغد ريال ..
جرح الزمن : ههههه انشالله ..على امرج .. انتي تامرين امر يالدبه..
وجه المرايا: :@ دبه في عينك يالدب ..
جرح الزمن :اكييد دبه في عيني هههههههههههههه "
امتلت عيون نورة يالدموع.. وحست انها تصارخ وتنوح من داخلها.." آآه يا احمد .. ماتصدق كيف لك وحشه.. ولهت على سوالفك .. على ضحكتك .. حتى على طنازتك ومغايظك لي.."
وشوي ولا امنه تزقر نورة اللي واقفه في كورنر في مكس وتطالع ستار بكس وتتذكر اجمل ذكرياتها اللي قضتها ويا احمد..
امنه: نورة .. شوفي هالطقم .. شورايج فيه ؟
نورة: هااه .. أاه ؟؟
امنه وهي مستغربه : هههه بلاج .. اقولج شو رايج في هالطقم .. اخذه ولا لا ؟
نورة: ممم هيه حلو ..
امنه وهي ترمس الريال : اوكي باخذ هذا بعد ..
وتمت امنه تحاسب ومها واقفه وراها.. اما خالد فكان واقف برى عند الباب لانه ماحب انه يدخل وياهم وحب انه يخليهم على راحتهم بس الظاهر ان الاخت امنه خذت راحتها واايد واول ما دخلت المحل عقت غشوتها والريال اللي يبيع مبقق عيونه فيها وخالد طبعا ماشافها لانه لو شافها بيدوس في بطنها جدام كل الناس في وسط المول..
خالد: وين تبون بعد؟
امنه : ابى اسير فوق عند المتحجبه..
خالد وهو يتافف من الخاطر :انزين يالله طوفن جدامي ..
ويوم سارو فوق كانت مها على اعصابها ومرتبكه من الخاطر..
مها: نواري ..انا بغيت اسير تهاني الخليج شوي ..
امنه تتدخل وشوي و بتصفع مها: تهاني الخليج تحت.. ونحن تونا كنا هناك جان قلتي من الصبح؟
خالد تدخل : مااعليه يمكن نست.. مافي داعي للصراخ جدام العالم !!.. نواري انتو بتطولون هنيه ؟
نورة: هييه انا ابى اخذ لي شيله حق الجامعه ..
خالد: اووكي .. يالله مها ..
مها وهي مبطله عيونها وقالت بخوف: وين ؟
خالد: ماتبين تهاني الخليج ؟؟ يالله بوديج ..
مها: بروحنا ؟
خالد: هيه ..
مها وهي مرتبكه وتطالع نورة يعني يالله ارمسي وقولي شي..
نورة: يالله مها .. انتي نزلي وخذي اغراضج ويا خالد ونحن بنتم هنيه ..
مها تمت واقفه في مكانها وهي مب عارفه راسها من ريولها..
امنه قالت بكل وقاحه: اصلا هي ما تبى تسير ..بس تتدلع وتبى تسويلها راس..
خالد وهو يعاند امنه : لا بتسير .. يالله مها ..
مها.. مصطنه في مكانها مب عارفه تسير ولا لا ؟؟وبعد تردد تحركت..
وتمت واقفه تتريا خالد يمر قبلها بس خالد ما خلاها وحلف انها هي اللي تمر قبل ..
امنه: شو بلاه خالد علي .. حشى شوي وبيضربني جدام الناس ..
نورة: هههههه لا حرام عليج بس يمكن هو متظايق عشان سالفة الغشوة ..
امنه وهي مبطله عيونها وتقول في خاطرها " وهو شو دخله اصلا.. مابقى غير هالمفعوص بععد.. في البيت سلطان وهذا هنيه!!"
وحاولت امنه انها تخمد البركان اللي داخلها عن تنفجر في ويه نورة وتظهر على حقيقتها وبابتسامه متصنعه قالت: اذا جيه خلاص ما بعقها مع اني ماشوف فيها شي..
نورة:ماعليه يا امنه هو صاير واايد عصبي عقب ما توفت مريم الله يرحمها ..
امنه : عاادي غناتي .. انزين مممممم تعالي انا بغيت افصل 3 عبي شو رايج؟ يسدن ولا لا ؟؟
نورة: حق شو بغيتهن حق العرس ولا الجامعه ؟؟
امنه: حق العرس ..
نورة: انا اقول تاخذين سكارفات وشيل من هنيه.. والعبي فصليهن في سويت ليدي احلى واحسن انا ابى اسير هناك وافصل لي حق الجامعه بعد..
وتمو يتناقشون بهالسالفه وامنه مغيظه وويهها طبعا ما ينبان من تحت الغشوه.. اما نورة فكانت يالسه وتكلم امنه وعقلها كان في مستشفى الامارات ويا احمد ..
# في مستشفى الامارات #
وعد وامها سارو البيت عشان يرتاحون عقب ما حلفو عليهم نواف وعيسى انهم يسيرون.. لانهم صدق تعبوا واايد من اليلسه في المستشفى وتمو نواف وعيسى عنده ..
نواف كان واقف عند الدريشه وهو يحاول انه يسولف ويا عيسى: عيسى.. تخيل جييه مرة وحده.. ومن دون سابق انذار احمد يبطل عيونه وينش من مكانه.
ابستم عيسى بسخريه وهو يطالع احمد وقال: الظاهر انك واايد تحلم يا نواف ..
نواف وقال بخيبة امل: ياخي انت بلاك جييه ..كل ما اقولك شي تقولي انت تحلم وتحلم؟ انا اقولك تخيل .. قتلك تخيل .. تخيل ..حراام بعد نتخيل ؟؟
وشوي ولا عيسى وقف من مكانه ونواف يشوف من انعكاس الدريشه انه وقف وهو مبطل حلجه..علامات دهشه واستغراب وفرحه كلها تجمعت في ويه عيسى في وقت وااحد..
نواف لف على عيسى ولقاه يحاول انه يرمس ويقوله : شوف شوف احمد بدى يفتح عيونه ..
نواف وهو مبطل حلجه وعيونه: شو السالفه ؟؟
عيسى وشوي وبيصارخ من الفرحه: احمد يا نواف .. بدى يوعى .. وعى شوفه مبطل عيونه ... صدق انك ساحر .. انت شودراك انه بينش .. ههههههه والله صدق كلامك ... شوفه نشششش..
نواف سار عند راس احمد وهو يطالعه وعيونه كلها دموع من الفرحه.. واخيييييرا.. احمد ربيعه.. رفيج دربه نش ... وعى.. بطل عيونه ... تعافى ....
عيسى وهو متدوده ومرتبك على الاخير مايعرف شو يسوي من فرحته: انا بسير ازقر الدكتور ..احمد وعى ههههههاااي..
وطلع عيسى من عندهم ونواف بعده واقف على راس احمد اللي اول ما بطل عيونه شاف ويهه نواف السمح .. عيونه اللي ماشافت النور من فترة طووييييييييله ..
احمد وهو يحاول انه يرفع ايده اللي قد سبق ورفعها بس على الخفيف وحطها في ايد نواف اللي مد ايده حق ايد احمد..
نواف وهو مبتسم :الحمدلله على سلامتك يابوشهاب ..
احمد اكتفى بابتساامه باهته على ويهه اللي كانت ملامحه تعبانه وجنه كان في اعصار عنيف كان يصارعه وتوه طالع منه سالم معافى وهو ما كان يدري شو السالفه..
# في بيت سلطان الشامسي #
وعد سارت تتسبح اما امها فيلست ترتاح وتوصي البشاكير وتشوفهم شو مخبصين في غيابها.. ويرن التيلفون اللي كان بعيد عن ام احمد ..
ام احمد: مويا .. ياا موييا ..
والبشكارة كانت واقفه على بعد مسافه قريبه بس تسوي عمرها ما تسمعه ..
ام احمد وعصبت: مويا وصمخ ..
مويا: ايوا ماما ..
ام احمد: شيلي التيلفون .. ما تشوفينه يرن من الصبح ؟
مويا: طيب ماما ..
مويا: الو ..
عيسى: الووه .. منو انتي ؟؟
مويا: انا يشتغل هنيه ..
عيسى: هههههه انزين ادري انج تشتغلين انا سالت منو انتي ما سالت شو مهرتج؟ وين خالوه؟
مويا:صبر..
وودت التيلفون حق ام احمد
ام احمد: الوو ..
عيسى وبصوت فرحان: مرحبا خالووه .. شحالج ؟
ام احمد: بخير الله يحفظك.. شحالك انت ؟؟
عيسى: بخير .. لأ مب بخير ..
ام احمد: ويدي.. شو بلاك فديتك ؟
عيسى (ولا اراديا وبدون ما يحس قال) : امايا .. انا طااير من الفرحه ..
ام احمد سكتت شوي وعيونها دمعت على ام عيسى الله يرحمها وعلى حال عيسى ومدى تاثره بفراقها ..
ام احمد: يعللك دووم انشالله يا ولدي ..
عيسى: احمد .. احمد وعى..
ام احمد حست انه تقوم من مكانها بدون ما تحس : اشوووه؟؟ احمد ولدي ؟؟ احمد ظناي ؟؟ وعى؟
عيسى: ههههههههه هيه وعى وبطل عيونه.. الدكتور يقولي انه الحين بالف خيير وما علييه اي خوووف.. خالوووه سمعي لاا تتحركين انا ياينج وبييبج ليين عند احمد .. فمان الله ..
سكر عيسى وما خلى اي فرصه حق ام احمد انها تساال كيف؟ ومتى؟ نش ولدها من غيبوبته.. ما خلى لها فرصه انها تفرح وياه ولا انها تبين فرحتها .. ماكانت عارفه شو تسوي ..تمت طايره من الفرح وشوي ولا عيسى وصل وشلها حتى انها نست تخبر بنتها وعد وخلت البشاكير يقولون لها انها طلعت
دخلت ام احمد على ولدها بكل لهفة وشوق ام حق ظناها .. كان احمد جنه مسافر حق بلاد بعييييييييييده لمدة طوييييله وتوه رااجع لهم بالسلامه.. اول ما دخلت لقت ايده بايد نواف وكانو معدلين يلسته وهو مبتسم طبعا عقب ما خبروه انه كان في غيبوبه وتوه واعي.. لوت علييييه وهي تصييح من خاطرها.. صاحت صياح لدرجة ان عيسى ماقدر يمسك عمره وتذكر امه الله يرحمها وتمت دموعه تطيح بدون ما يحس فيها..
ام احمد وهي تصيح ومب مصدقه ان اللي قدامها ولدها احمد وتمت تقول وهي تمسح على ويهه: فديييتك .. فديتك والله .. الحمدلله لك يا رب انك يبت هاليوم قبل مماتي ..
نواف: خالووه.. بسم الله عليج.. شو هالرمسه بعد؟.. يعل عمرج طوويل.. شوفي احمد مستاانس بشوفتج ..عاادي لاتيلسين تقولين جييه عشان لا يتكدر ..
ام احمد: ارمس فديتك قول شي …قول اي شي ..
احمد كان يحاول انه يرمس .. بس على الخفيف قال وهو يحاول يبوس ايد امه اللي ماسكه ويهه وتصيح : امي خلاص..(وماقدر يكمل من التعب اللي حاس فيه وسكت وهو يبتسم)
ام احمد:فديتك انزين انزين خلاص خلاص بسكت .. وااييه عليك يا وليدي .. فديييتك والله.. الله يحفظك لي وما يحرق قلبي علييك مرة ثانيه ...
نواف+عيسى: آمين ..
نواف خذ عيسى وطلعه برى عشان يخلي احمد ويا امه شوي.. وعشان يهدي عيسى شوي ..وعقب ما هدى عيسى شوي سار نواف اييبله ماي وفي هالاثناء طلعت ام احمد وطلت على عيسى ولقت ويهه غادي احمر من الصياح اللي صاحه..
ام احمد وبكل حنان: عيسى فديتك ..
عيسى: هلا خالووه .. امريني ..
ام احمد : اذا ما امر عليك ترووم تسير بيتنا وقول حق وعد تعطيك ملابس حق احمد..
عيسى تم مصطن في مكانه ويفكر " يالله على غبائي .. نسيت وعد ..كييف راحت عن بالي "
عيسى: بس خالوه هي بنت روحها وانا..
ام احمد وهي مبتسمه : عنبو يا عيسى انت شرات احمد وانا مامتنك على بنتي ..يالله سير سير وسوق بشوي شوي في الطريج ..
عيسى تم مبطل عيونه ومستغرب من الطلب اللي طلبته من ام احمد ..يسير ولا ما يسير.. اسير؟؟ "لا لا شو تبى داز بالويه كل شوي في بيتهم وانت ما عندك شغله ..بس هالمرة خالووه اللي طلبت مني هالطلب !!! يالله مجبوور اني اسير .."
وسار عيسى وفي الطريج تلاقى ويا نواف وخبره انه بيسير شوي وبيرد ..
#في السجن #
لااااااااااااااااااااااااااااااااااااا.... هاي كانت صرخة محمد اللي مب طايع يصدق سكرتيره يوم خبره بان حمييد نصب عليه واستغل التوكيل العام اللي مسونه محمد حقه وخذ كل الفلوس اللي دافعهم محمد من دم قلبه حق مشاريعه والمناقصات وفل من البلاد.. هالشووه انسمع صداها في كل ارجاء السجن..
السكرتير وبكل اسى : والله يابوعيسى .. ده اللي حصل .. ونحن مأدرناش نعمل أي حاجه ..
محمد وبكل عصبيه: شو يعني ما قدرتو تسوون أي شي؟ هاااه؟ فهمني؟ انت مينون؟ قتلك لا تعطييه الوكاله.. انا يوم بطلع برتب اموووري وبعطييه الوكاله الكامله.. الحين شو يعني؟ خلاص؟ انا فلست؟ ماعندي ولا فلس؟خلااااص؟
السكرتير تم منزل راسه وهو ساكت ومحمد كاسر خاطره وهو منصدم من هالخبر اللي نزل عليه مثل البرق اللي اصعقه..
محمد تم ماسك راسه مب عارف شو يسوي .. الحين انا ناقص المصيبه اللي انا فيها.. ايي هذا ويزيد علي مصايبي لييش ياربي؟ ليش؟ وحس بنفسه تقول " بعد تسال ليش ياربي؟ عقب اللي سويته في هالمسكينه مريم وعيالك وتسال بعد؟ يا محمد هذا عقابك من الله ..عقابك في الدنيا .. فمابالك فعقابك في الاخرة؟"
محمد تم يتنافض ومب قادر يرمس ولا شي ليين ما سار عنه سكرتيره وتم هو على هالحاله ..
# العين موول #
نروح حق خالد ومها اللي كان كل واحد فيهم خايف ومرتبك اكثر عن الثاني.. ما يدروون ليش.. بس جييه يحسون بهالاحساس..مها كل ما تتذكر موقفه وياها يوم مسكها من ايدها قبل لا تطييح مرات تحس بشعور غريب.. ومرات تيلس تسب وتلعن عمرها انها يالسه تفكر فيه هالتفكير وهي بعدها في هالسن ..اما خالد فيوم شاف انها حاشمه عمرها وانها غير غير عن اختها امنه صدق كبرت في عينه ودخلها هالمرة قلبه مب بس باله..
ويوم وصلوا تهاني الخليج وشاف خالد ان المحل فاظي ومافيه حد..
خالد وهو مبتسم : انا بترياج هنيه وانتي دخلي وخلصي شغلج على راحتج ..
مها بارتباك: ممم ليش ما تدخل وياي ؟
خالد واستغرب من سؤال مها : تبيني ادخل وياج ؟؟
مها وهزت راسها بالايجاب ..
خالد وهو يسالها بكل حنيه عقب ما حس انها خايفه: تخافين روحج ؟
مها تمت ساكته..
خالد: ههههه اوكي يالله ..شو بغيتي دبادييب ولا بطايق؟
خالد نسى عمره وقام يسولف الحبيب ومها مبققه عيونها وهي ساكته وتسمع سوالفه اللي تجنن وهو يالس ويوريها كل شوي دبدوب.. ولا بطاقه.. وهي ما عندها الا كلمتين.. هيه.. لا!! وكانت تتكلم بصووت واطي لدرجة ان خالد تم ييوطي راسه ليين راسها عشان يسمعها شو تقول..
خالد: ههههه والله حيرتيني .. انتي شو بغيتي من هنيه بالضبط ؟
مها: هديه حق نواري..
خالد: ممم شو المناسبه ؟
مها: عشان نجاحها ..
خالد :عشان نجاحها؟؟ توها باديه السنه وين لحقت تنجح ؟ههههه
مها : ههههههه انا ماخذيتلها شي عشان نجاحها ومفتشله منها .. فهمت؟
خالد :هههههه ايوااا وشو تبين تاخذين لها من هنيه؟ ..
مها (وهي مستحيه من خالد): انا خذيتلها من قبل باتشي وساعه والحين يايه اخذ لها دبدوب وكيسه حق الهديه..
خالد : اووكي يالله اختاري ..ولا تبيني انا اساعدج؟؟
مها: ............. (سكتت واكتفت بابتسامه)
وتمت مها تختار وخالد يراقبها ويقول في خاطره " يااويلي على المستحى.. ليش جييه تستحي مني؟ انا اتذكر عبوود قالي انها راعية سوالف وضحك!! بس ليش جييه وياي؟ وايد مصدق عمري انا ومسويلي شان ويا ويهي ههههه، ليش لا؟ والله ان قلبي ارتاح حق هالبنت ..بس هذا وقته يا خلّوود.. امك ما صار لها شهر متوفيه وانت تفكر في حب وبنات.. والله انك هرم ومب ريال..وبعدين تعال انت حتى لو كنت تبى تخطبها توك ثاني سنة في الجامعه وبعدك تدرس ومب ويه زواج ولا مسؤووليه.. اخخخ يالقهر.. وتم معصب من عمره "
وما انتبه خالد حق مها الا يوم يت تحاسب وسار ودز بويهه عند الريال..
خالد(وهو يرمس الريال ): هاو متش ؟
مها صدت صوبه وهي مبطله عيونها : شو يالس تسوي؟
خاالد: ماشي والله بس اسلم على الريال ههههه هاه شحالك رفييق؟
مها: لا لا انا يايبه فلوس وياي..
خالد: ادري انج يايبه..بس انا الريال هنيه ..
مها (بدت تخترق الحاجز اللي بينها وبينه) : لا والله؟
خالد: هههههه هيه والله ..
مها:والله..
وقاطعها خالد قبل لا تكمل حلفتها: والله انا اللي ادفع .. يالله عن الحركات ترى بزعل عليج الحين ..
مها: خالد عاد لا تسوي جييه ..
خالد يوم سمعها تقول اسمه بغى يموت تم يطالعها وجنه يقولها عيديها مرة ثانيه الله يخلييج.. قولي اسمي مرة ثانيه..
خالد: لا بسوي.. ما بينا شي واعتبريها هديه مني حق نواري بعد لاني ماخذيتلها شي.. يالله طلعنا.. اشوف شو خذيتي ؟؟
ومها راوته الاغراض من ورى خاطرها اونها زعلت..
خالد: بصراحه ذووقج عجيييب ..انا كنت بختار هالدبدوب اصلا بس انتي سبقتيني ههههههههه
مها (وهي تتمصخر وياه): عيل برده ماباه..
خالد(وهو قافط ومبطل عيونه): ههههههه لهدرجه ذوقي مب حلو؟
مها قالت بكل عفويه: لا بالعكس وايد حلو ..
خالدفي خاطره "والله محد حلو غيرج انتي..وياويهج انتي.. ليش مب راضي اكرهج؟ ليش كل ما ترمسين يزيد اهتمامي فيج.. اخخخ بس انا مب لاقي ولاشي عليج عشان ابتعد عنج واحط في خاطري علييج.. من اول مرة شفتج فيها كنتي ساكته وانتي في بالي.. والحين بعد ترمسيني وتضحكين وياي ..ايوااا انتي ناويه علي!! "
وتمو هم الاثنين يضحكون بس مها كانت صدق مستحييه منه ..
خالد:اوكي يالله نسير صوب باسكن ..
مها وهي منصدمه: باسكن ؟؟ بس انا ما ..
قاطعها خالد: انا خاااطري فيه .. يالله روحنا فوق ..
ويوم وصلوا ..
خالد: يالله مها .. شو بغيتي ؟
مها: مشكور مابى ..
خالد وهو مبطل عيونه: شو مشكور مابى بعد ؟؟
مها وهي تعاند: ماحب باسكن ..
خالد يوم شاف ان المسأله وصلت للعناد: انا احب باسكن وبخليج تحبينه .. يالله ..
مها: غصب؟؟
خالد: هههههه هيه غصب ..
وقال حق الريال وحط له اللي طلبه.. ويوم عطى مها الكيسه ما طاعت تاخذها..
خالد وهو منحرج: مها يالله عاد ..
مها تمت ساكته وتطالعه..
خالد: ترديني ؟
مها: لا
خالد: ههه عيل يالله مدي ايدج وخذيها لا اضربج الحين.
وخذت مها من الكيسه وهي شوي وبترقعه فيها من موقف تهاني الخليج.. لانها ماتحب حد يسوي فيها جييه..
&-_.في دبي ._- &
#في بيت الخاله وديمه#
كانت سارة توها يايه من السوق وماخذه اغراض الدنيا حق الجامعه ماخلت لا تنورة ولا قميص.. ولاااا كله ولا الاغراض المكتبيه.. ما خلت مكتبه في دبي ماسارت لها..وخذت ملفات وهالسوالف..دخلت وسارت الصاله اللي فوق وهي منهد حيلها وكانت جواهر يالسه بشيلتها البيظا وشكلها مبهدل وريحتها كلها طباخ ..
سارة وهي تعق عباتها : اااه.. والله يا جواهر لو شفتي الزحمه اللي في السيتي .. لا وفهد وداني صحارى اللي في الشارجه عشان مافي زحمه .. طلع اخس ..
جواهر :هههههه دواج يالشينه .. يوم اقولج هذيج المرة تعالي وياي السوق .. قلتي لا باقي مادري كم على الجامعه ..خلج تستاهلين الحين هههههه
سارة:هههههه وياويهج ..
جواهر قالت بسرعه وهي تراقب ملامح ويه سارة: نواف سلم عليج ..
هنيه حست سارة ان الدم اللي في عروقها وقف..حست بقلبها انه بيطلع من مكانه.. نواف ؟! ليكون دق على جواهر وخبرها اني دقيتله مرة ثانيه؟ لا لا ما يسويها.. فديته والله.. اكييد متصل يسلم على امي وسلم علي..
سارة وهي مرتبكه : متى اتصل ؟
جواهر: هههههه طاعو الويه بس انتو .. انجلب مية لوون هههه يا حليلج ..
سارة: جواااهر عااد .. متى اتصل ؟
جواهر: ههههههه اتصل مساعه يسلم على امي..
سارة وحست بارتيااح وويهها مستوي احمر من المستحى: اهااا.. الله يسلمه من كل شر ..
جواهر:ياويلي عليييكم .. ههههه يالله متى بيي بيخطبج وتفتكون من عوار القلب ؟
سارة تمت ساكته وتطالع جواهر يعني سكتي الله يخلييج.. اللي يقول ظروفهم مساعده انه ايي الحين ..
وتمت تراويها الاغراض اللي شرتها وفهد كان توه ياي فوق وكان بعده زعلان وحاط في خاطره من جواهر ..
فهد وهو مار بيسير غرفته :السلام عليكم..
جواهر رفعت راسها : وعلييكم السلام.. فهووود .. صبر بغيت ارمسك شوي ..
فهد صد صوبها : ايوا ؟؟ شو السالفه ؟
جواهر وهي مبطله عيونها: ههههه خيبه لهدرجه حاط علي ؟؟ تعال تعال غرفتي بغيتك شوي..
فهد: اووكي يالله طوفي ..
&-_.في العين ._-&
#في بيت سلطان الشامسي #
دخل عيسى وكان البيت كتله من الهدووء.. عيز وهو يرن الجرس ومحد يرد عليه ..كانو كل البشاكير في غرفهم ومطنشين الجرس وحتى انهم ما خبرو وعد ان امها طلعت..
دخل عيسى ويلس في الصاله ليين ما مرت بشكارتهم وحتى انها ما استغربت وجود عيسى في الصاله .. صدق بشاكير اخر زمن ..
عيسى: هيي .. وين وعد؟
مويا :فوق ..انت شو يريد ..
عيسى: سيري قولي لها عيسى تحت ..
وسارت البشكارة فوق ولا ردت..
عيسى كان يالس على اعصابه ومرتبك لااخر درجه ..مايدري.. فرحان بسلامة ربيعه؟ ولا فرحان انه بيشوف وعد.. ولقى جريده طايحه وتم يقراها وسمع صوت حد ينزل من على الدري ويوم نزل الجريده من جدام ويهه ولا يشوف وعد نازله من فوق وفاله شعرها الاسود والغليييظ الناعم وشكله مبلل..عيسى تم مبطل عيونه من حلاتها "شو هذا اللي اشوفه جدامي؟ ملاك ولا انسان؟ " عيسى انتبه انه يالس يطالع شي محرم عليه ورد وحط الجريده جدام ويهه عشان يبين انه ماشافها..
وعد اول ما نزلت من على الدري ما انتبهت حق عيسى وتمت تكمل طريقها لين ما وصلت تحت واول ما شافت عيسى يالس يقرا الجريده تمنت ان الارض تنشق وتبلعها لانها تحرته شافها ..وردت تربع فوق وسكرت باب غرفتها وهي شوي وبيطيح قلبها على الارض اللي تحتها..
وعد وهي ترمس عمرها :يعلني الموت .. الحين شو بيقول عني؟ما تستحي على ويهها هاي؟ تدري اني انا هنيه ونازلتلي جيه بعد ؟؟بس الحمدلله انه ماشافني!
وعد هنيه تذكرت انها ماكانت تدري انه هنيه ولا امها خبرتها .. و انها سايره تحت عشان تشوف امها..عيل عيسى شو يسوي بروحه في البيت؟
بطلت باب غرفتها ولا بشكارتهم النحسه واقفه : وعد ..هدا فيه عيسى تحت ..
وعد وهي معصبه وواصله حدها: تو الناس ؟ وليش ما يتي تخبريني من قبل ويا هالويه؟
مويا:انا سير حمام ..
وعد تمت ساكته وهي معصبه صدق على بشكارتهم الغبيه ..
وعد: انزين امي وين ؟
وعد: ماما يسير مستشفى ..
وعد بطلت عيونها وشهقت : ليييش؟
مويا: ما يعرف ..
وعد: وانتو شو تعرفين اصلا ..
في ظرف دقيقه وحده لبست وعد عبايتها وشيلتها وتغشت ونزلت تحت حق عيسى وهي ميته من الخوف ..كانت صدق خايفه ان احمد صاير فيه شي ..
عيسى كان يالس ومتلوم "وقسم بالله اني ما استحي على ويهي ومافيني ولا نقطة دم ..الحين شو بتقول عني البنت؟ بتقول داخل بيتنا ويالس يطالع بكل قواة ويه.. والمسكينه خالووه ام احمد مامنتني على بنتها وانا اقوم واسوي جييه .. خلني اسير احسن لي لان مالي يلسه هنيه عقب اللي سويته.."
وكان عيسى قايم من مكانه عشان يطلع بس وعد يت تربع من فوق ..
وعد وبارتباك واضح: السلام عليكم..
عيسى وهو منزل راسه وصدق قااافط منها: وعليج السلام ..
وعد وهي قافطه منه وخايفه في نفس الوقت على احمد:..عيسى وينها امي؟
عيسى: وديتها المستشفى عند احمد ..وياي..
وقبل لا يكمل عيسى قالت وعد وهي شوي وبتموت : لييييش؟ احمد فيه شي ؟
عيسى وهو يحاول يطمنها: لا لا مافيه الا كل الخير .. وانا وديتها عنده عشانه وعى..
وعد كانت يايه بتصرخ بس حطت ايدها على حلجها وهي مب مصدقه ..
وعد: انت من صدقك ؟؟ انت متاكد ؟؟عيسى الله يخلييك لا تقص علي..
عيسى وهو فرحان: هيييه .. احمد وعى وخالوه الحين هناك عنده وهي طرشتني عشان تعطيني ملابس حق احمد ..
وعد: لا لا ماصدق .. ودني عنده ابى اشوفه..
عيسى: انشالله بوديج بس خالوه موصيه على الملابس واذا سرت بدون الملابس بتجتلني هههه
وعد: هههههه هيه والله صدقك .. صبر صبر بسير اييب الملابس..
وعد تمت ريولها اتييبها وتوديها.. مب عارفه شو تسوي من الفرحه؟ تربع تسير فوق تييب ثياب احمد ولا تسير ويا عيسى ..
عيسى وهو يطالعها واقفه ومرتبكه قالها: يالله ..
وعد: هههههه انشالله انشالله الحين بسير ..
#في المول #
امنه ونورة يننو الريال.. ما خلى شيله في المحل ما طلعها لهم بس هم كان جوابهم...لاااااااااالأ
امنه: نواري فديتج تراه طفربي وماعنده شي حلو.. تعالي بسير صوب باريس غاليري ..
نورة: ههههه هيه والله صدقج ما سكت من اول ما دخلنا ..انزين بنسير هناك بس سمعي خلي الشيل بناخذهن من سويت ليدي ..
امنه: مممممم فكره حلوه .. يالله عيل ..
نورة: بس صبري بدق حق خالد بقوله اخاف ايي هنيه وما يحصلنا ..
امنه: اوكي يالله ..
ويلسوا نورة وامنه على الكراسي في المتحجبه ليين ما تتصل نورة في خالد.
واول ماطلعت نورة تيلفونها تبى تدق حق خالد رن التيلفون..
نورة:مرحبا وعد..
وعد (وهي تضحك من خاطرها من الفرح): هههههه وياويهج سنه لين ما تردين ؟
نورة وهي مستغربه من صوت وعد : توني اشوف التيلفون ..
وعد: هههههههه اوكي يالخسفه ..شحاااااااااااالج؟
نورة استغربت اكثر :بخير ..وعد انتي اللي شحالج؟؟ انا شاكه انج بخير !!
وعد: هههههههههههههه
نورة تمت مبطله عيونها ومستغربه اكثر واكثر وقلبها قام ينغزها اكثر واكثر..
نورة: وعد شو بلاج ؟
وعد: عندي لج خبر ..بس اول شي بتيين تشوفين احمد ؟
نورة قالت ايواا هنييه العوق .. شو هو الخبر ؟؟
نورة: وعد وياويهج شو السالفه ؟؟
وعد وهي يالسه تحط ملابس حق احمد في شنطته :ما بخبرج السالفه الا اذا يتيي المستشفى عند احمد ..
نورة وبدت تعصب: هيي انتي شو ينييتي ؟؟
امنه كانت يالسه تطالع نورة باستغراب شكلها كانت تبى ترمس وعد على راحتها..بس قالت في خاطرها .. مالي خص بتم وبعرف شو السالفه ..
وعد:ههههه ليش لا؟
نورة وهي ترمس بصوت واطي :نواف وعيسى هناك ..
وعد: اووكي عذر مقبول ههههه ولا انتي تبين اتيين تشوفينه يا مسودة الويه ..
نورة خلاااص طفرت والا تبى تعرف شو هو الخبر..
نورة: وعدووو .. بتقولين ولا كيف؟؟
وعد: هههههه اوكي اوكي اول شي عصبتي ولا بعدج ؟
نورة وهي معصبه: ايييييييه ..
وعد: هههههه خلاص بقولج .. احمد ..
نورة وبدون ما تحس قالت ولا همها وجود امنه: شو بلاه احمد ؟قولي !!
وعد: انزين بسم الله ههههه احمد وعى من غيبوبته ..
نورة صرخت : حلفي؟
وعد: والله العزيز .. احمد وعى من غيبوبته ..
نورة: وعد والله اذا طلعتي تقصين علي بتشوفين ..
وعد: تراني حلفت لج بالله هههههه
نورة بدت تتنافض من الفرحه ومب مستوعبه الخبر : متى وعى ؟ وكيف وعى ؟؟
وعد: والله هالتفاصيل ماعرفها .. انا الحين بسير له يالله باي ..
نورة: صبري صبري ..
وعد: هاه يالله بسرعه لاني بعدني ماشفته ..
نورة:انتي من صدقج ترمسين ؟
وعد: هههههه نواري بلاج ما تصدقين .. يالله باي وبعدين بدقلج وبخبرج متى وعى وكيف ..
وسكرت وعد بسرعه ..
نورة: طاااعو السباله ..
امنه: شو السالفه ؟؟
نورة: هههههه سكرت في ويهي ..يالله وين بغيتي تروحين ؟؟
امنه: ههههه يالذكيه .. انتي ما بغيتي تدقين حق خالد ؟
نورة ولاحظت ان خالد ومها ياين من عند الدري : اووه صح ههههه بس شوفيهم اكم ..خل نسير وياهم ..
امنه: انزين هههه انتي وين عقلج ..
نورة تمت تضحك وهي قافطه ..وبينها وبين نفسها كانت تقول: خلااااااص ..احمد وعى من غيبوبته.. الحمدلله.. الحمدلك يا رب..انا مب مصدقه..احمد وعى.. والله اني بطير من الفرحه.. لا لا بمووت من الفرحه..
نورة كانت صدق ميته من الفرحه واول مرة تحس بهالوناسه والفرحه.. حتى خالد وامنه ومها لاحظو هالشي عليها.
نورة: يالخونه ..
خالد ومها مبطلين عيونهم ويطالعون بعض وقالو بصوت واحد : نحن ؟
نورة: لا اللي وراكم ؟هههههههه انتو بعد منو ..
مها:ليش ؟؟
نورة: ليش ما خذيتو لنا باكسن .. ليش انا وامنه مالنا رب؟
خالد نقع من الضحك لانه يعرف ان نورة تموت على باسكن وهو نسى انه ياخذ لها..
امنه :هيه صدقها نواري ..يالله يالله.. خالد سير خذ لنا وتعال ..
خالد بطل عيونه على الطريقه اللي رمست فيها امنه : شو اشتغل عندج انا؟
امنه بطلت عيونها :لا بعد تعال عطني بهالكيسه على ويهي ؟؟
خالد: والله لو ان مب في مكان عام جان عطيتج على راسج ههههههه
نورة: خالد.. امنه .. بس عاد لا تجلبونها نكد ..خالد فديتك دخييلك سير ييبلنا انا وامنه باسكن ..
خالد: من عيييييييييوني ..هيه الحين بسير بييبلكم .. مب يالله يالله سير وتعال..صدق علييج اسلوب يا بنت ناصر .. ههههههه
وسار خالد عنهم وامنه تدخن من العصبيه ومها ناقعه من الضحك على شكل امنه ..
نورة:هههه امنه حبيبتي انتي تعرفين ان طبع خالد جييه ..
امنه: هاهاها .. ما يضحك ..هييه لو مسوي فييج جيه جان ما ضحكتي ..
نورة: ماعلييه امسحيها فيني يالغلا ..
امنه: والله بس عشانج ولا كنت رديت عليه رد محترم .انزين وين بغينا نسير الحين ؟
نورة: باريس غاليري..مهاااوي اشوف شو شريتي ؟
مها صدت عن نورة
نورة: هههه بسم الله منج انزين ما باكل اغراضج ..
مها: لا بعدين براوييج هههه
نورة وهي مبتسمه: برايج غناتي ..
ويوم دخلو باريس غاليري.. مها تمت واقفه بعيد عن امنه ونورة شوي.. وامنه تتحرقص من داخل الا تبى تعرف شو السالفه اللي خلت نورة تنجلب مرة وحده وتطلع كل خبالها عليهم..
امنه: مممم نواري ممكن اسال سؤال ؟
نورة: اكيييييد طلعي كل اللي في خاطرج .. سالي حبيبتي ..
اامنه: انتي كنتي ترمسين منو من شوي ؟
نورة: ربيعتي وعد .. تعرفينها ..
امنه: هييييه يا حليلها ..شخبارها ؟
نورة: والله تماام ..
امنه سكتت وقالت فجأه: عيل منو احمد ؟؟
نورة بطلت عيونها وهي منصدمه وتقول في خاطرها ياااويلي.. الحين شو بيفكني من لسانها هاي.. لا وانا الخبله اصاارخ باعلى صوتي .. زين ان خالد اللي كان في اخر المول ما سمعني..
نورة وهي مرتبكه : مم اخوها ..
امنه: اهااااا..
نورة وهي تحاول ترقع السالفه: اخوها كان مريض وفي غيبوبه .. وتوه واعي من غيبوبته ..
امنه :ايواااا..حلييله والله .. اكييد من حادث ..
نورة وهي تستهبل وتحاول انها تنهي السالفه : مم اظني ..
امنه قالت في خاطرها " ايواا يا بنت العم.. طلعي طلعي على حقيقتج.. ثرج مب هينه بععد يا نورروه الخبله.. اخو ربيعتها.. لا وطااعو كيف فرحت يوم سمعت الخبر من وعد ..اكيييد شي بينه وبينها .. اكييييييد.. ومابكون امنه بنت ناصر اذا ما طلعته منج يا نورة "
&-_.في دبي ._-&
#في بيت الخاله وديمه #
وبالتحديد في غرفة جواهر ..فهد كان يالس على سريرها وهي واقفه على راسه..
فهد ومن ورى الخاطر: هاه جواهر .. شو بغيتي ؟
جواهر: اولا انا اسفه عن هاذيج المرة ..
فهد: أي مرة ؟!!!!
جواهر: فهوود عاد عن الاستهبال ..
فهد ويبى يخليها تندم على اللي قالته : مم الصراحه .. ماذكر..
جواهر: يوم ذكرتك بسالفة نورة.. ادري الغلط مب منك ..بس انت تسرعت بحكمك عليها ..يعني الحين اذا رفضتك معناته ان هي تكرهك ؟
فهد: عيل دوريلي معنى ثاني ؟
جواهر: هي قالت بلسانها فهد ريال ما ينعاب بس انا ابى اكمل دراستي ..
فهد: ويعني انا ما بخليها تكمل دراستها ؟ بخليها تحول هنييه ..
جواهر حست ان فهد بعده يبى نورة :هي تبى تكمل في جامعة العين ..
فهد: ماااعلينا .. المهم انا الحين خطبت ميره والخميس الياي بسير وبنحدد الملجه ..
جواهر وهي مبتسمه : الله يوفقك يا فهد .. بس انا ماباك تزعل علي والله اني احبك وابى مصلحتك ..
فهد نش من مكانه وهو مبتسم وحط ايده على جتف جواهر: ادري يا جواهر.. وادري انج منقهره لان نورة رفضتني وانا الحين ماريد اسمع أي شي عنها مب لاني اكرهها.. لا بالعكس هي عزيزة وغاليه على قلبي .. بس لاني صدق حبيتها من كل قلبي .. وما توقعت انها بترفضني عشان سبب مثل هذا ,,
جواهر: يعني انت مب زعلان؟
فهد: لا مب زعلان لا عليج ولا عليها .. ويالله عاد عن الحركات ..
جواهر: هييييييييييه صح عيل ليش كنت ترمسني من طرف خشمك هالطويل ؟
فهد:هههههه بس اوني اتغلى ..
جواهر: وياويهك هههههههه
فهد: ههههه تعالي انتي وهالكشه لج مب هزاع بييج اليوم ؟
جواهر بطلت عيونها : هييييييييه والله ذكرتني.. انا ناسيه الاكل في المطبخ.. ياويييليي اكييد احترقت بسبوسة هزااع..
فهد: هههههه سيري لحقي عليه عن تأكلين ريلج اكل محرووق بعد ..
جواهر طلعت من غرفتها تربع شرات المينونه عشان تلحق على طباخها اما فهد فتم ناقع من الضحك عليها..
&-_.في العين ._-&
#في بيت بو محمد #
ام محمد يالسه هي وشيخه ويسولفون وشوي الا حمد وفاطمه داخلين عليهم..ام محمد اول ما شافت فاطمه قعدت تهلي وترحب فيهاو قامت ولوت عليها من فرحتها فيها بانها اخيرا حققت امنيتها وبتشوف عيال حمد..
ام محمد: مرحبا والله ببنتي .. حياج غناتي .. شحالج وشو صحتج الحينه ؟
فاطمه وهي مبتسمه : بخير عمووه .. شحالكم انتو؟ شحالج شيخه ؟
شيخه: بخييير الله يعافيج ..ومبروووك
فاطمه: الله يبارك في عمرج ..
ام محمد: عاد لا تيلسين تشتغلين في البيت وتعبين عمرج ..
فاطمه وهي تطالع حمد : عمووه من هالناحيه ارتاحي .. حمد مب مخليني اسوي أي شي ..
ام محمد : وي فدييت ولدي انا..حطها في عينك يا حمد ..
حمد فقط ويهه وتم يضحك: امايا هاي حرمتي من سنة الحين.. لا توصين حريص هي في عيوني من اول ما خذتها..
شيخه: ياعيني على الحب ..ههههههه
فاطمه تمت قافطه من كلام حمد وشيخه وام محمد يضحكون على شكلهم..
حمد:امي انا يبت فاطمه عشان ودها تشوفكم وبسير عنكم شوي ..
ام محمد : تعااااااال وين ساير.. ايلس ويانا شوي ..
حمد:لا يامي والله مستعيل بسير ازور احمد..نواف قالي انه صحى من غيبوبته ..
ام محمد بطلت عيونها: احمد منو ؟ واي غيبوبة هاي اللي ترمس عنها ؟
حمد: احمدولد سلطان الشامسي..
ام محمد شهقت وحطت ايدها على صدرها : احمد ؟؟ شو بلاه فديته ؟؟ شو صاير له ؟؟
حمد هنييه عرف ان نواف ما خبر امه عن اللي صاير حق احمد وعرف انه مسوي شي غلط وماعرف كيف يرقع السالفه ..
ام محمد وهي صدق خايفه: وام احمد تدري عن ولدها ؟؟
حمد: يامي الله يهداج .. اهدي شوي وانا بخبرج بكللل شي ..
ويلسها حمد وخبرها بكل السالفه وام محمد تمت معصصصصصصصصصبه على ام احمد .. كيف ما تخبرها انا ولدها طايح مريض؟وليش ما خبرتها؟
ام محمد وهي معصبه:يالله بالستر .. وابوي علييج يا ام احمد ..ولدج طايح مريض ولا تخبريني؟ وانا اقووول شو فيها الحرمه قطعتني مرة وحده وما اتيى تزروني الا مرة في الشهر..
شيخه: يامي الله يهدييج لا تعصبين جييه مب زين حق الضغط .. وبعدين حمد يقول ان الولد تعافى وماعليه شر انشالله ..
ام محمد وهي صدق معصبه: حتى لو .. ليش ما خبرتني ؟
حمد تم يضحك على شكل امه لان كان شكلها مصدوومه بهالخبر وفي نفس الوقت معصبه ليش محد خبرها وطلع عنهم حمد ساير صوب المستشفى وام محمد بعدها تتحرطم على فاطمه وشيخه..
ام محمد :ولا نواف يوم اساله يقولي لا.. ربيعي واحد ثاني.. فديتك يا احمد ..ثرك انت اللي طايح مريض مب واحد ثاني ..
فاطمه: ههههه عموه خلاص .. انا يايه اسولف ووياكم واخذ علومكم .. عيل وينها نواري ماشوفها ؟؟
شيخه: نواري سارت السوق ويا بنات عمي ناصر ..
فاطمه وهي مبطله عيونها :سايرة ويا امنه ؟؟؟
شيخه وهي مبتسمه: لا تساليني كييف ..لاني انا مادري شو بلاها امنه امس يوم يتنا تمت تسولف وتضحك ويا نواري وطلبت انها تسير وياها السوق!!
فاطمه وهي بعدها مب مصدقه : امنه بنت ناصر ..سبحااان مغير الاحوال ..
ام محمد هنيه سرحانه ومفوووله على ربيعتها ام احمد وتدق على بيتهم ومحد يرد عليهم ..
فاطمه: ههههه عموه تلاقين ام احمد ويا ولدها في المستشفى ..
ام محمد: مااعليييه .. وين الدريول؟
شيخه: شله عبيد العزبه .. ليش؟
ام محمد: انا بسير لهم المستشفى الحين ..
شيخه وفاطمه وهم مبطلين عيونهم :ليش؟
عااد ام محمد ماعندها ون تو يوم تعصب .. سارت ودقت حق نواف ..
نواف كان يالس ويا ام احمد واحمد ويسولف ويضحك وياها لان احمد طبعا بعده كان توه تعبان من تاثير الغيبوبه عليه بس كان يسمع سوالفهم ويسولف شوي على الخفيف ويضحك وياهم..
نواف: هلا وغلا بالغلا كله ..
ام محمد وهي معصبه وتصارخ:لا هلا ولا غلا ..نواف؟ شحقه جذبت علي وماخبرتني ان احمد ولد سلطان هو اللي مرقد ومريض؟
نواف وهو مبطل عيونه: اميي بلاج جييه معصبه ... انتي منو خبرج ؟؟
ام محمد: ما يهم منو خبرني ..عنبو هذا شرات ولدي.. وماااعليه وامه جييه ما خبرتني؟.. هذا ويهي ان رمستج مرة ثانيه يا رفيعه بنت حميد..
نواف: هههههههههههههه امي الله يهدييج صلي على النبي .. ما صار الا كلا الخير ..
ام محمد: لا صار الشر .. وينها وينها ؟؟
نواف :هههههه امايا توج تقولين ما برمسها مرة ثانيه !!
ام محمدوهي خلاص شوي وبتطلع من سماعة التيلفون وبترقع نواف على ويهه :انا اقولك وينها ؟
نواف: انشالله هههههه صبر صبر .. خالوه .. هاي امي ..
ام احمد وهي منصدمه:ويديي.. الحين بتاكلني .. منو خبرها؟
نواف: ههههههه مادري .. يالله بسرعه تراها فرغت حرتج فيني خخخ
ام احمد سمت بالرحمن ومسكت التيلفون وحصلت لها هزبه محترمه من ام احمد ..بس معذورة ام محمد.. يعني ربيعتها روح بالروح وما تخبرها ان ولدها طايح مريض ؟؟ اكييد بتحط في خاطرها وبتزعل بعد..
نواف وهو يضحك ويرمس احمد: هههههه والله هالعيوز اتم ساكته بس يوم تنفجر اوهوهوو الله لا يورييك ..
احمد : ههههههه ..
نواف: فديتك والله يا بوشهاب .. ولهنا على ضحكتك هاي ..
احمد: نواف.. انا ماذكر ..شو استوى فيني ؟
نواف تم ساكت ويطالعه.. تم يقول في باله.. واول مرة يسال عمره هالسؤال.. انا نفسي ماعرف ليش استوى بك جييه.. من اللحظة اللي قتلك فيها ان نورة بتنخطب وانت طحت علي ..ليكوون.. ليكوون بس احمد يبى نورة؟ بس من وين يعرفها؟ وكيف؟ لا لا اعوذ بالله من ابليس.. احمد مب راعي هالسوالف.. ولا نواااري.. بس اكييد عشان هي ربيعة اخته وعد.. يمكن.. كل شي جايز.. بس ليش هالقد تاثر يوم يبت سيرة نورة وفهد؟ يارب يكون اللي في بالي غلط .. يااارب!!
ام احمد وهي تسكر التيلفون: يود يا نواف حشى امك كلتني ههههه ..
نواف:هههههه خالووه ترى هي تعد احمد شرات ولدها ..واكييد هي خايفه علييه .. والغلط منا نحن يوم ما خبرناها..
ام احمد: بس يا بوك انا ما بغيت اخبرها عشان لا تتروع ولا تشغل بالها.. بعد تعرفها امك.. تفزع من اقل شي .. بتيي وبتبات عند احمد بعد ههههه
احمد: الله يحفظها ..
نواف: ويحفظ خالووه لك بعد .. يالله خالووه انا استاذن ..
ام احمد: ويين يا نواف تو الناس ..
نواف: والله بسير البيت اريح شوي .. دام اني اتطمنت على بوشهاب ..
ام احمد: هييه فديتك دام انك بتسير تريح مسموح ..ومشكوور على وقفتك ويانا يا نواف ..
نواف بطل عيونه: خالووه.. والله بزعل منج ان قلتي جيه مرة ثانيه.. هذا احمد.. احمد الغالي.. بوشهاب اللي دنيانا ما تسوى دوونه ..
احمد طالع نواف بنظرة يعني يالمكااار انت..
نواف نقع من الضحك على نظرة احمد وترخص منهم وطلع واول ما بطل الباب حصل اخوه حمد وعقب ما سلم علييه قاله حمد بانه هو اللي خبر امه بس نواف تم يضحك لان الهزبه كلتها المسكينه ام احمد ..
الكثير والكثير واحدااااث واااااااايد وتطورات اكثر بتستوي في الجزء الثاني والعشرين من وجه المرايا..

"*" الجزء الثاني والعشرين"*"
عقب ما وصلّوا مها وامنه بيتهم.. رجعوا خالد ونورة البيت وكانت فاطمه يالسه ويا شيخه وام محمد اللي بعدها محتشره عليهم..
خالد +نورة: السلاااااام عليكم ..
الكل:وعليكم السلام والرحمه ..
خالد: اوه اوه خالووه فاطمه هنييه ..(وهو يستهبل)شحالج طنط؟
ام محمد وهي معصبه: طنط؟ طنط في عينك يالهرم اصطلب وقول خالوه ..
خالد وهو مبطل عيونه ومستغرب من هجوم يدته الغير متوقع : ههههه يدووه اسولف وياها..
شيخه اشرت له يعني هي معصبه لا تاخذ وتعطي وياها ..
خالد:هههههههه علومكم بعد؟ .. شحالج خالوه؟
فاطمه: بخير يعلك الخير .. شحالك انت ؟؟
خالد: والله عااايش ..شحاله خالي ابراهيم ؟ وينه ماله لا حس ولا خبر!
فاطمه: ابراهيم سافر ماليزيا يوم الاثنين عنده صفقه هناك ..انت قولي وينه عيسى؟ ولهت عليه ..
خالد: والله عيسى ماشوفه الا حزة الرقاد ..حتى نواف نفس الشي ..
فاطمه وهي مستغربه: ليش ؟
خالد: مادريي شو بلاهم ..كله يحومون ومايقرون مكان واحد ولا المصيبه انهم ما يخبروني انهم بيطلعون ..
خالد كان يحاول انه ما اييب سيرة احمد جدام يدته وهو مناك ما يعرف انها درت وفضحتهم من زمان ..
ام محمد وهي تطالع خالد بنص عين: عن المكر ..
خالد وهو مبطل عيونه : أي مكر ؟!!
شيخه: هههه خالد .. امي درت عن سالفة احمد سلطان..
خالد : ههههههاااااااي ومن جييه معصبه .. والله يدووه عليج حركات ..حلييله الريال طايح مريض وما يدرون شو فيه وما حبوا انهم يخوفونج عليه ..
نورة هنيه كانت تتحرقص مب عارفه شو تسوي من فرحتها و تبى تخبرهم انه وعى من غيبوبته بس ام محمد سبقتها..
ام محمد:ترى يوم وعى وصحى خبروني ..
خالد وهو منصدم وفرحان من الخبر: صــــــــدق؟ احمد وعى ؟؟..
ام محمد: هييه وعى .. يالله قوم ودني عنده..
نورة: امي بلاج مستعيله الله يهداج ؟ ههههه باجر الصبح سيري وشوفيه ..
ام محمد : لالالا انا ما بيهدى لي بال الا يوم اشوفه الحين .. يالله قوم ودني ..
خالد وهو يحاول انه يشرد : يدووه الله يحفظج .. الحين ماذن العشا انا بسير المسيد بصلي ..
ام محمد: لا تيلس تتهرب .. بتوديني عنده يعني بتوديني ..
نورة: خالد لا تحاول هههههه..
خالد: هههههههه انشالله بوديييج ..تلبسي وعقب الصلاه بمر عليج ..
ام محمد وهي قايمه تبى تسير تصلي: يااالله عيل بسير اصلي واتلبس .. يالله قومن صلاه ..
شيخه+فاطمه+نورة: انشالله ..
شيخه قامت وسارت غرفتها اما نورة فسارت تصلي وهي ميته من الفرحه ونوت انها تصلي عشر ركعات شكر حق ربها لانه قوم احمد بالسلامه وعافاه من اللي فيه..
خالد كان ياي بيطلع بس زقرته فاطمه..
خالد:امريني خالوه ..
فاطمه : ما يامر عليك عدو يا خالد .. تعال ايلس بغيتك شوي ..
خالد: انشالله ..
فاطمه تمت متردده قبل لا تقول حق خالد.. ما تدري تقوله ولا اتم ساكته.. ولا تخليه يدري من حد غريب ..
خالد لاحظ توتر فاطمه: خالووه ..خيير شو صاير ؟
فاطمه: ابوك باجر بيرخصونه..
خالد اول ما سمع سيرة ابوه وقف وقال وهو بدى يتظايج: بااجر؟
فاطمه: هيه باجر ..واباك تسير وياعيسى وتييبونه البيت ..
خالد: .........................
فاطمه: خالد انا ارمسك ..
خالد سكت وتنهد من الخاطر : انا بسير اصلي الحين .. ويوم برجع يصير خير انشاءلله ..
وطلع خالد ساير صوب المسيد وهو متظاايج من الخاطر من الكلام اللي سمعه من خالته .. وشيطانه يقوله: ليش بيطلع باجر؟ ليش؟ هذا مجرم ولازم يتم في السجن ومايطلع منه ابد على اللي سواه في امك! ..بس قلبه كان يقوله " اعوذ بالله.. اعوذ بالله من الشيطان الرجيم.. هذا مهما كان ابوي ..وصدقه عبدالله كرهي له ما بيغير أي شي من اللي صار.. الله يستر باجر شو بيستوي "
وعقب ما رد خالد من الصلاة ودى يدته عشان تشوف احمد بس ما واحالها نص ساعه الا ووقت الزيارات انتهى بس طول النص ساعه وهي يالسه وتعطي محاظرات حق ام احمد المسكينه اللي ما يسوى عليها انها خايفه على ربيعتها انها تنصدم بخبر مرض ولدها.. ورجعوا خالد وام محمد مع بعض ولحقوهم عقب نواف وعيسى وحمد..
طبعا حمد شل حرمته فاطمه وروحو البيت اما نواف فمن شدة التعب طلع فوق ورقد على طووول وما تم غير عيسى وخالد ونورة في الصاله..
عيسى كان يالس يسولف حق نورة وخالد اللي كان سرحان وفي عالم ثاني.. مب عارف كيف بيشوف ويه ابوه عقب كل اللي استوى؟!
عيسى: والله اني مستااانس وفرحان من خاطري عشان بوشهاب قام بالسلامه ..
نورة تمت مبتسمه وتقول في خاطرها : مب بس انت يا عيسى .. والله انا اكثرعنك ..
نورة: يعلك دووم ..
عيسى كان يبى يقول حق خالد ان ابوه بيطلع باجر بس بطريقة غير مباشرة..
عيسى: وياج يارب.. اقوول خالد.. خلاص باجر خل نسير البيت ترى مصخناها ووايد ثقلنا على قوم يدوه..
نورة واونها معصبه: عيسووه ؟؟ شو هالرمسه بعد ؟؟ برقعك على عينك تراني ..اونه ثقلنا ..
عيسى: ههههههههه والله من صدقي .. وبعدين هناك عفيسه ..واغراضنا كلها هناااك وعقب كم يوم بتبدا الجامعه ..يادوب نلحق نرتب البيت ..
نورة:انزين ما عليه انا بسير وياكم وبناخذ جانيت ويانا بنرتب المكان وبنييب اغراضكم وبنرجع هنيه ..
عيسى: انزين والجامعه ؟ تدرين انتي هاي اخر سنة لي وانا ناوي اتخرج بامتياز ..
نورة : يااسلاام يعني اذا سرت بيتكم بتنجح وبتتخرج بامتياز واذا تميت هنيه بترسب صح؟ لا لا ماشي .. انا خلاص تعودت على مجابلكم ليل ونهار وما تحمل فراقكم ..
عيسى: لهدرجه نحن مهميين؟ هههه
نورة: هيه ماقدر لازم اتصبح واتمسى بويوهكم خخخ
عيسى: ههههههه طاع الحركات بس انت ...خالد باجر بنشل نواري وبنسير رباعه شورايك؟..
طبعا خالد سرحان ومب وياهم بس يالس وعاقد حياته ويحاتي هالباجر اللي خايف انه ما يعدي على خير ..
نورة وعيسى تمو يطالعون بعض يعني شو السالفه ..
نورة وهي تصارخ : هييييييي .. خااااالد ..
خالد: هاااه .. شو بلاكم ؟
عيسى: ويين سرحت انت ههههه ؟ اقولك باجر بنسير البيت ..
خالد قال وبدون مقدمات: انت تعرف انه باجر بيطلع صح ؟
عيسى تم مستغرب : تقصد ابويا؟
نورة تتدخل وهي منصدمه : محمد باجر بيطلع ؟؟ ليش محد خبرنا ؟؟
خالد وهو يرمس عيسى وجنه يالس يستجوبه: عيسى انت قد زرته من قبل ؟
عيسى : هيه زرته بس ماطاع يشوفني ..
خالد: ليش؟
عيسى: مادري.. بس انا سرت اكثر عن مرة ..وماطاع يشوفني..
خالد: ومنو بيطلعه باجر ؟
عيسى وهو مستغرب من اسئلة خالد الغريبه : منو بيطلعه بعد؟ انا بسير له وياعمي فيصل!
خالد: ...............
عيسى: شو بلاك ؟
خالد: متى بتسير له ؟
عيسى: الصبح انشالله ..
خالد وهو قايم بيسير يرقد : وعني عشان انا بسير وياك .. يالله تصبحون على خير ..
وماخلى أي فرصه حق نورة ولا عيسى اللي مبطلين حلوجهم ومب مصدقين اللي قاله خالد.. خاالد بيسير ويا عيسى عشان يشوف ابوه ويرجعه لبيته ؟؟لالالالا مستحيل ..سبحان مغير الاحوال..
عيسى: سمعتي اللي انا سمعته ؟هههههه والله مب مصدق!
نورة وهي مبطله عيونها: هييه ..انا اكييد يالسه احلم !!
عيسى قام وقف: هههههه انا بسير ارقد لاني ميت من التعب ..واخاف انش و خالد يغير رايه بعد، يالله تصبحين على خير ..
نورة وهي ماده ايدها: صبر صبر شلني هههه بسير ارقد انا بعد ..
عيسى: ههههه يالله يالدبه ..مثقلج صايرة درام ..
نورة: لا والله ؟ اشوفك مستوي عبود ويالس تعيب وياراسك هههههه
عيسى:هههههه عيل وينه بوحميد ماشفته اليوم؟ ..
نورة: الحبيب ساير العزبه .. ولا تنسى ترى ورى باجر نحن بنلحقه ..
وتمو يسولفون لين ما كل واحد سار غرفته ورقد ....
في اليوم الثاني
خالد ناش من الساعه 5 الفير ويالس في الحوش.. يفكر ويفكر..افكاره تييبه وتودييه " كيف بيكون ابوي؟ بحن له وبسلم عليه؟ لالالا شو اسلم عليه.. بس بقوله الحمدلله على السلامه..اكييد هو ندمان على اللي سواه بامي!! معقوله السجن غيره؟ يعني كيف بنرجع وبنعيش وياه في بيت واحد؟ بجابله ليل ونهار؟!! والبيت.. اووه مافكرت في البيت.. آآآآه مادري كيف برجع البيت وانتي مب فيه يامي.. وانت مب يالسه تتريني لا انا ولا عيسى.. وانتي محد.. الصاله فاضيه ..المطبخ خالي.. البيت مافيه نور! انا كنت مستحمل العيشه ويا ابوي عشانج ..والحين انتي رحتي ...ياربي شو بسوي؟!"
نواف:خالد .. خالد.. عنبو وين سارح يا بووليد هههههه..
خالد صد وهو خايف وشاف نواف واقف فوق راسه وهو مبتسم ..
نواف: صبحك الله بالخير ..
خالد: صبحك الله بالنور ..
نواف: شو ميلسنك برى من صباح الله خير ؟
خالد: ماشي والله .. رديت من الصلاه وحبيت ايلس شوي في الحوش ..
نواف: شو بلاه ويهك معتفس جيه ههههه اقول ليكون عشان الدوام بيبدى ؟
خالد: لا والله انا ابى الدوام ايي ويخلص بسرعه ..
نواف وهو رافع حياته باستغراب: اووه..شو هالتطور..خاالد يتريا الدراسه تبدى؟ هههه وينه اللي يبى يوقف ويشتغل؟
خالد:ههههههه وييييين هالسالفه من سنة يدي من ايام الثانوي ..لا لا انت نسيت انا تخصصي هندسة وابى اتخرج بسرعه واستوي مهندس واحقق امنية امي الله يرحمها ..
نواف سكت وطالع في عيون خالد اللي كلها حيره وحزن: الله يرحمها.. عيل شو هو السبب اللي مكدرنك جيه؟
خالد تنهد بالقو وسكت..
نواف وهو مبطل عيونه :خيبه..شوهذا .. خلصت الاكسجين عنا يارياال ههههه
خالد: ههههههههاااااااي ..
نواف وهو مبتسم : هييه جيه اباك تضحك من خاطرك .. قولي شو بلاك ؟ عيسى مزعلنك في شي ؟
خالد : لالالالالالالالا .. عيسى لو شو ما يسوي فيني مازعل عليه ولا احط في خاطري شي عليه.. هذا اخوي ومالي غيره الحين..
نواف: وينه يسمعك تقول هالرمسه بيتشقق ههههههه ..عيل وين سار ابوك من كل هذا؟
خالد: ترى هنيه العوق ..
نواف وما استغرب من كلام خالد وحاس بشعوره:نحن كلناا كناا شايليين على ابوك و...
خالد:نواف انا صح اني لمت ابوي لانه كان السبب في وفاة امي ..بس فكرت امية مرة ولقيت اني حتى لو ما رمسته او كرهته هالشي ما بينفعني بالعكس هالشي بيضرني زياده ..(وتنهد وقام وقف) ومهما كان هو ابوي ..
نواف وهو مبتسم: خالد انا كل يوم اكتشف فيك شي يديد ..واحسك تكبر في عيني اكثر واكثر..
خالد اونه قفط من عمه وتم يضحك ..
نواف: يعني بتسير تزرو ابوك ؟
خالد: ابويا اليوم بيطلعونه..
نواف وهو منصدم : صدق ؟منو خبرك ؟
خالد: خالوه فاطمه ..وعيسى وعمي فيصل بيسيرون يخلصون الاجراءات وييبونه البيت ..
نواف ابتسم وقال بصوت مرتاح: عيل الحمدلله ..المفروض تفرح وتستانس مب اتم متكدر وزعلان جييه ..
خالد صد على نواف وقاله: انت تتمصخر وياي صح ؟
نواف: هههههه لا والله . . من صدقي ارمس ..
خالد:نواف انا خايف مادري كيف بشوف ويهه عقب اللي استوى؟ اخاف اني اشوفه واتذكر كل اللي استوى واسوي شي غلط..مب عارف كيف..
نواف :لا تخاف يا بووليد .. كل هالامور ربك بيحلها .. وبعدين الاوضاع بتمشي على طبيعتها وانت ما بتحس بشي ..و اكييد ابوك تغير عقب السجن .. وعقب اللي صار !
خالد:مادري والله !
نواف:لا تيلس تعقد الامور يا خالد .. ويالله تعال داخل خلني الاعبك شوط كرة واخسرك ..
خالد: ههههههههه انت متى بتمل من هالبلاي ستشين ياخي ..
نواف: عمري ما بمل دام اني انا الفايزههههههه
مر الوقت بسرعه على خالد ونواف وهم مندمجين في اللعبه ,, ويصارخوون ويزاعجوون وحالتهم حاله من صباح الله خير.. ليين ما نشت ام محمد وعقبها شيخه وعيالها وريلها سعيد اللي اول ما نش نزل تحت عند قوم نواف وخالد ويلس يلعب وياهم وطبعا ماقدر على نواف اللي غلبه فوق الخمس مرات ..وعلى الساعه عشر تقريبا نشت نورة ووعت عيسى لانه هو موصنها انها توعيه اول ما تنش.. نورة كانت تحس بنشاط فظييع.. اول مرة ترقد وهي مرتاحة البال .. احمد قام بالسلامه خلاص مافي داعي للمحاتاه.. ومحمد اخوها اليوم بيطلع .. طبعا مب من شوقها لمحمد وولهها عليه مرتاحه.. بس لانها حست ان المشاكل بدت تخف وان حياتها رجعت مثل قبل ..نزلت تحت وخبرت خالد ان عيسى يقوله يتلبس ويخلص عشان ما يتاخرون على ابوهم .. وتمت تتريق ويا ام محمد وشيخه وريلها وعيالها ونواف.. وطبعا ام محمد اول ما درت بخبر محمد فرحت وحست انها طايرة من الفرح لان ولدها وحشاشة يوفها خلاص بيطلعونه وبيفرجون عنه ..ام محمد من كثر ماكانت تحب عيالها وتخاف عليهم.. كان ما يهمها أي شي ينقال عليهم وخصوصا ولدها محمد اللي تطيعه وهي مغمضه عشان جيه كانت وايد مستانسه مع انها كانت حاطه في خاطرها عليه عقب اللي عرفته عنه واللي مسونه في مريم ..بس قلب الام ينسى ويغفر أي غلطه ومهما كانت حق أي حد من عيالها .. ووصت ان البشاكير يسيرون بيت محمد وينظفونه ويرتبونه .. وقالت حق عيسى اييبه بيت يده اول شي عشان يتغدى وياهم..
نورة كانت يالسه عدال نواف اللي كان يسولف وينكت على عيال شيخه عمر وعليا وهم يتريقون واللي كانو يتنرفزون من اقل شي ههههه نورة كانت يالسه وتشوف نواف وتراقب تصرفاته.. مب مصدقه.. من متى ما سمعت ضحكت نواف اللي يضحكها من الخاطر.. من متى ما سمعت سوالفه .. من متى ما يلست عداله وضحكت وياه ..مب مصدقه ان اخوها نواف رجع لها..
نورة : نواف .. انت بغيتني هذاك اليوم في سالفة صح ؟
نواف :هييه والله ذكرتيني..ممم (وقالها بصوت واطي ) عقب بسير فوق وبخبرج ..
نورة وهي مبتسمه : انزيين..
شيخه: نواري ..سارة دقت لج امس يوم كنتي في السوق ..
نواف كان ماسك عليا ويقرقطها ويضحكها واول ما قالت شيخه اسم سارة سكت عن عليا وحطها على الارض وخلى اذنه عندهم..
نورة وهي فرحانه: صدق؟ والله اني ولهت عليها الحمارة ..
نواف دزها بالخفيف يعني ليش تسبين؟
نورة: هههههههه بدقلها الحين اكييد ناشه ..
شيخه: نواف بسك عاد بتجتل بنتي من الضحك .. ييبها ..
نواف: هههههه فديتها والله .. سعيد بذمتك .. ما تشبهني ؟
سعيد: ممم فيها شوي منك يوم تضحك ..وينه نواف الصغير؟
نورة: اكيييد راقد كالعاده هههههههه
نواف: شيخه ..مب زين جييه ولدج كله يرقد هههههه أي بقعه يحصلها ينسدح وعلى طول يفخ هههههه
شيخه: هبي هباك الله .. قول ماشالله عن تحسدي ولدي ..
نواف: هههههههه ماشالله ماشالله ..
شيخه: اقول سعيد اباك توديني السوق شوي .. ابى اخذ ثياب حق علايه وعمر ..
سعيد: انشااالله .. يالله انا بسير ابدل ثيابي ..
شيخه: نواري فديتج .. اذا نش نواف خلييه يتريق .. لانه ادريبه على طوول يطلع ويلعب ..
نورة: انشالله .. ما طلبتي شي ..
وطلعت شيخه وريلها سعيد وودت عيالها عشان يبدلون ويطلعون..
وسارت نورة تدق حق سارة ونواف سار ولصق في نورة ..ونورة ناقعه من الضحك.. تعرف ان نواف مب قادر يتحمل اكثر.. ويبى ياخذ سارة اليوم قبل باجر.. بس كانت متخوفه انهم ما يوافقون بسبة اللي استوى قبل عشان سالفة فهد..
نورة اتصلت على تيلفون سارة اللي كانت ناستنه في الصاله.. وكان يرن من الصبح ومحد يرد عليه ليين ما طلع فهد من غرفته وشافه يرن وما انتبه حق الاسم اللي متصل هالوقت عشان جيه رد..
نورة وبكل ثقه : السلاااااااااام على احلى صوت في هالكون ..
فهد حس ان قلبه ينغزه وعرف انها نورة وتم سااااااكت ..
نورة: الووووو .. يا ام الرقاد يالله نشي بسج رقاد هههه
فهد: نورة؟..
نورة كانت يالسه تضحك وضحكتها شاقه الويه ونواف يالس عدالها..بس اول ما سمعت صوت فهد حست انها بتمووت ..وبسرعه فرت التيلفون على نواف اللي تم مستغرب منها.. بس الحبيب ماصدق على الله يتحراها سارة ..
نواف: الوو ..
فهد وهو مستغرب: نواف ؟
نواف طالع نورة بنص عين : مرحبااااااا فهد .. شحااالك ؟
فهد : بخير وسهاله ..ِشحالك انت يالقاطع؟
نواف(وهو يتحرى ان فهد حاط في خاطره من اخر مرة شافه فيها يوم يا يخطب نورة): هههه بخير ربك الا بخير ... الحين انا قاطع ولا انت .. حتى باخل علي بمسج ؟
فهد: ياريااال شو نسوي .. الدنيا مشااغل ..هههه والحين مشغول ويا العرس ..
نواف فرح من خاطره حق ولد خالته اللي اتمنى انه يكون حق نورة بس طبعا ماصارهالشي نواف: والله؟؟ مبروووووووووك .. يالخاااين تخطب ولا تخبرنا ؟؟هههههه
فهد: ههههه اقولك كل شي صار بسرعه بسرعه عشان جيه مرتبش وياهم وجييه ..
نواف: مبروووك يا فهد .. والله انك تستاهل كل الخير ..
فهد: الله يبارك في عمرك .. والفال لك ..
نواف: وييين انا بعدني هههههه
فهد: لا بعدك ولاشي ..انت المفروض الحين تعرس وياي ..
نواف: خلاص عيل على كيفك هههه من باجر بسير اخطب ...
فهد : هيه جييه اباك خخخ.. عيل شخبارهم الاهل ؟ (وهو كان يقصد نورة)
نواف: الحمدلله كلهم بخير وعافيه ..اقول الغالي انا بخليك الحين ..
فهد: اووووكي ..بس بغيت اسال .. هذا رقم منو .. ومنو اللي متصل ؟؟
نواف وارتبك: والله هذا تيلفون نواري كانت تبى ترمس سارة ..
فهد: اهااااا .. سلم عليها .. وقولها سارة راقده الحين واذا نشت بخبرها انها دقت ..
نواف:يووصل .. انزين عيل شي في خاطرك ؟
فهد: سلامت خشمك .. سلم على الاهل ..
نواف: يبلغ .. فمان الله
نورة كانت يالسه وتراقب نواف بنظرات خوف وارتياااب ..
نواف:شو بلاج ؟؟ هذا فهد ..
نورة وهي تستهبل : صدق ؟؟ انا اتحريت اني غلطانه في الرقم ..
نواف وهو يطالعها يعني عن الاستهبال: سلم عليج ..وبعدين سارة بتتصل فيج ..
نورة: اهاا.. الله يسلمه .. هييه اكييد راقده الاخت هههه
نواف: هيه فديتها خلها ترقد وانتي شو اللي حارنج ؟
نورة: ياويلي عليك انا تتفداها من الحين ؟ههههههه
نواف(وهو قافط):هههههه
نورة قالت بسرعه :عن شو كنت تبارك له ؟
نواف وهو يراقب ردة فعل نورة: فهد خطب ..
نورة حست ان حمل كبييييييير انزاح من على قلبها وقالت بكل فرح: صدق ؟؟ الله يوفقه انشالله..
نواف: يعني من صدقج انتي ما كنتي تبينه ؟
نورة وهي مبطله عيونها: عيل تتحراني امزح ؟ههههه
نواف: يعني مب زعلانه عليه ولااا شي انه خطب ؟
نورة استغربت من اسئلة نواف المحرجه وقالت وهي مبتسمه:نواف .. فهد نفس اخوي انزين ومثل ما احب لك الخير .. اكييد بحب له الخير وبفرح له..
نواف: انزييييين .. بما ان يالسين روحنا بغيت ارمسج في السالفه ..
نورة والضحكه شاقه الويه: ايووواااا هذا اللي اباه .. خير ياخوي ؟
نواف:شوفي ادري ان الوقت مب مناسب ولا شي ..
نورة : نواف..لا تيلس تخوفني .. الله يخلييك قول بسرعه ..
نواف:اباج ترمسين امي وتقولين لها ترمس خالوه وديمه عني وعن سارة.. ادري ادري انا قتلها من قبل وهي رمستها بس شكلهم نسووني ونسو السالفه ..الحين الاوضاع هدت وابى امي ترمسها مرة ثانيه ..
نورة طالعته بنص عين : وليش انت ما تخبرها بهالشي ؟
نواف: نواري .. امي اكييد تتحراهم ما بيوافقون علي خصوصا عقب سالفة فهد.. بس والله ان عندي شعور انهم بيوافقون خصوصا الحين لاني حسيت ان فهد نسى السالفه ..
نورة: ممممممم ..
نواف: هااه بتخبرينها ؟
نورة: وانت شدراك انهم موافقين ؟
نواف: يكفي ان سارة تباني ..
نورة: وايد واثق من عمرك !هههههه
نواف(والضحكه شاقه الويه): هيه هههههه يالله بتخبرينها ؟
نورة وهي مبتسمه: من الحين لو تبى ..
نواف: ههههههه لا لا تعالي ويا ويهج .. صبري جييه اسبوع .. اسبوعين.. شهر..شهرين وبعدين خبريها..
نورة: لا والله؟ تباني ارمسها عقب شهرين ومحتشر من الحين ؟
نواف: ههههه والله اني اباج ترمسنيها من الحين بس تعرفين ظروفنا كيف ..
نورة: فاااالك طيب يا نواف ..
نواف(وهو متشقق): فاالج ما يخييب يابنت امي وابوي.. يالله انا بسير الحين ..هييه على فكرة .. ربيعتج وعد تسلم عليج..
نورة: فديييييييييتها والله ولهت عليها السباله ..الله يسلمها وين شفتها في المستشفى؟.
نواف: هييه .. يالله بطلع اتلبس لاني صدق اتاخرت على بوشهاب ..
نورة كانت تقول في خاطرها: ياااااااااحظك ساير تشوفه.. شلني وياك دخييلك ..
نورة.: هههه الله يحفظك ..
&-_.في دبي ._-&
#في بيت االخاله وديمه#
فهد يالس ويفكر في نورة.. شو بتكون ردة فعلها يوم بتعرف اني خطبت؟ بتنصدم اني لقيت غيرها ترضى فيني؟ ولا بتفرح لانها افتكت مني؟ اففف انا اللي قاهرني انها مب راضيه تبين لي ولا ذرة اهتمام.. بس شو ابى بها انا؟ انا الحين خطبت وباجر بعرس.. وباخذ ميرة.. مييرة.. آآآه هالانسانه اقتحمت حياتي مرة وحده وبدون سابق انذار جلبتها فوق تحت.. مادري ليش انا سويت جييه وتسرعت وسرت خطبتها ..شكلها يجذب اللي ما ينجذب.. ويخلي اللي مايشوف يشوف غصبن عنه.. حلوة؟ صح ملكة جمال ..بس انا مادري ولاشي عن اخلاقها ولا شخصيتها.. صدقها جواهر يمكن هي ما تناسبني!! بس.. ليش احكم قبل لا اشوف .. كل هذا بعرفه عقب ما املج عليها وانشالله تكون غير عن اللي قالته جواهر.. لانها لو كانت صدق شايفه عمرها ووايد دلوعه وفري على قولتها.. مادري كيف بعااملها ولا كيف يتحمل العيشه وياها !!
فهد كان يالس يفكر وهو من قلبه متحسر على اللحظة اللي سوى مقلب النت ويا نورة .. هو صح انه اول ما سوى فيها هالمقلب تلوم بس عقب كابر وتحراها تحبه وعشان جيه زعلت منه.. بس مع الايام اثبتت له نورة عكس هالشي.. واثبتت له انها خلاص طلعته من قلبها وماعاد شي اسمه فهد يهمها.. لان اللي سواه فيها مب هين.. ويا الدليل الاكبر على رفض نورة لفهد يوم خطبها ووافقت عليه في البدايه بدون احساس.. بس يوم رفضته كانت بمثابة صفعة قويه على ويه فهد اللي ماصدق الخبر وجذبه.. وقطع تفكيره صوت باب غرفة جواهر اللي طلعت وكشتها ناقزة لانها توها ناشه من الرقاد.. اول ماشافها فهد نقع من الضحك على شكلها..
جواهر واونها معصبه: اصبحنا واصبح الملك لله .. بلاك من صباح الله خير تضحك جيه ؟
فهد وهو مب قادر يمسك عمره من الضحك: ههههه خيبه خيبه شو هالكشه؟ في اختراع اسمه مشط هههههههههههه..
جواهر: ها ها ها ها ي .. سخيف.. انا طلعت لاني ابى اخذ جارج التيلفون ..وينه ؟
فهد وهو مبطل عيونه: الناس يسيرون الحمام وانتي تدورين على الجارج ؟هههههه
جواهر: مالك خص ..
وشافها فهد ماسكه تيلفونها باديها وقال اكييد هزاع اللي يرمسها من صباح الله خير ..
فهد وهو ناش يبى ياخذ التيلفون منها: ليش ترمسين منو الحين ؟
جواهرطنشته وهي يالسه تدور الجارج.. وتيلفون الصاله يرن سار فهد ورد عليه مع ان جواهر تمت تسابقه جنها ناقه خخخ..
فهد اول مارد سمع صوت هزاع وهو يقول : فدييتج غناتي عااادي انا الحين بسكر وبعدين بدقلج..
فهد نقع من الضحك وجواهر تصارعه على التيلفون وقال: صبر صبر اكييه هي و كشتها هههه
هزاع انصدم وبلع لسانه : فهد؟
فهد: يااعيني على الحب من صباح الله خير وطايح فيها مغازل؟ ههههه
هزاع وهو يحاول انه يبرر موقفه: ياخي حرمتي وكيفي ..
فهد: بسم الله انزين شوي شوي حرمتك ما بتموت ههههه الله يعييينك عليها ... اكييه يالسه ترامح تبى ترمسك هههههه ..
وخذت جواهر التيلفون بسرعه من ايد فهد..
هزاع: رجاااءا ما ارضى عليها ..
جواهر تشققت : صدق ؟؟
هزاع وانصدم بجواهر: ههه اكيد حياتي .. هاه حصلتي الجارج ؟
جواهر: هييه .. بسير اتغسل وبدق لك ..
هزاع: اووكي اترياج ..
وسارت جواهر غرفتها وطبعا ما سلمت من لسان فهد من كثر ما علق عليها ..
&-_.في العين._-&
طلعو خالد وعيسى من البيت في سيارة عيسى وطول الطريج خالد مرتبك وحاس ان شيطانه بيخونه وبيسوي شي غلط..
عيسى ولاحظ ارتباك اخوه : خالد.. شو بلاك جيه ؟ وترتني وياك..
خالد: هااه ؟؟ لا لا ماشي ..
عيسى تم ساكت ويقول في خاطره .. والله اني حاس فييك ياخوي.. حاس باللي تحس فيه ..مب قادر تسامحه ولا تغفر له.. ادري اانا نفسك ..بس شو نسوي بعد.. ويوم وصلوا نزل عيسى وخالد تم يالس في مكانه..
عيسى:خالد يالله ..
خالد:.........
عيسى: هاذو عمي فيصل بعد يا عشان يكمل الاجراءات وياي .. ما بتيي ؟
خالد: لا بترياكم هنيه ..
عيسى ابتسم وقال: على راحتك ..
دخل عيسى وخالد على اعصابه .. وكل ما يطلع حد ويشوف ينقز قلبه ويتحراه انه عيسى وابوه ..
نزل خالد راسه وتم يدعي ربه انه يعدي هالموقف على خير ..واول ما ارفعه ولف صوب الدريشه حصل ابوه واقف ويا عيسى وعمه فيصل.. محمد كان شكله متغير بدرجه فظيعه.. ملامح ويهه متغيره 180 درجة .. كان ضعفااان وااايد.. وواقف وسااكت وعيسى يرمس عمه فيصل.. اول ماشاف خالد هالمنظر حس بايده تفتح الباب ونزل واول ماشافه ابوه صد صوبه واستغرب من وجود خالد.. بس اللي خلاه يستغرب اكثر ان خالد تم يقرب منه اكثر واكثر ليين ما وصل عنده ورمى بنفسه عليه وهو لاوي عليه ويصيح من خاطره.. محمد كان واقف ومنزل ايده بس يوم لوى عليه خالد حط ايده على جتف خالد وحاول انه ولاول مرة انه يهدي خالد ويخفف عنه.. طبعا فيصل وعيسى اشكالهم تسلم عليكم.. كل واحد واقف ومنصدم من اللي سواه خالد واللي مكان متوقع انه يسوي..
خالد وهو يصيح: الحمدلله على سلامتك يا ابويا ..
محمد:الله يسلمك ..
خالد ورص على ابوه بالقو: عظم الله اجرك يا ابويا ..
محمد سكت ومارد على خالد لان العبرة كانت خانقتنه ..وقاله : يالله يا خالد .. اركب السيارة خل نروح.. تراني تعبان..
وعقب ما هدى خالد ركبو السيارة ويا عيسى .. اما فيصل فسبقهم ليين البيت ..وخالد طوول الطريج مستغرب من عمره.. ليش سويت جييه؟! مر الوقت بسرعه ووصل محمد البيت واستقبلته امه احلى استقبال.. صح محمد تغير وااااايد عقب السجن ..بس ماكانو يعرفون ان التغير اللي متغيرنه كان بسبة القهر والغصه اللي فيه على الظروف اللي استوت له وهو في السجن.. وفاة مريم .. ضياع شركته.. افلاسه .. كل هالظروف كانت مثل السد القوي اللي واقف في ويه محمد اللي قلبه من حجر ..وخلت قلبه يليين ..بس حملته هم وغم ماله نهايه..
قرر محمد انه يسير العمرة لمدة اسبوع ويا خالد وعيسى عشان يكفر عن ذنوبه ويرجع حق ربه ويدعيه بانه يغفر له كل خطاياه اللي سواها سواء في حق نفسه او حق مريم او حق عياله،عقب ما رجع محمد وعياله البلاد رجعوا حق بيتهم وتغيرت طريقة تعامله مع اخوانه واولهم فيصل اللي صار لازم يشوفه بشكل يومي ويقعد وياه.. محد كان يدري عن اللي صار في شركته وعن افلاسه لانه ماحب يبين لهم انه مب قد المسؤوليه ويضعف جدام عياله بسبة الفلوس صح انه كان يروح الشركه ويتحسر على مدى الخساير اللي خسرها ياها شريكه ويرجع البيت ولاجنه مستوي شي ..في نفس الوقت كانت لمحمد شركه صغيرونه للعقارات وحميد ماكان يدري عنها وعشان جييه بدى محمد يشتغل فيها من اول ويديد مع انها صغيره ويبالها شغل وايد عشان تكبر وتستوي شرات شركته الجديمه بس محمد تحمل وعاهد نفسه انه يشتغل فيها لييين ما تستوي شرات شركته الجديمه..محمد حس بعياله اكثر عقب وفاة مريم .. حس بمدى تعلقها فيهم.. وليش كانت تحب تيلس وياهم..صار يقعد وياهم ويسولف ويضحك وياهم وحتى انه صار يفهمهم مثل مايفهمونه.. هالشي عوض خالد وعيسى عن الحنان والعطف اللي انحرمو منه من جهة ابوهم طوول سنين عمرهم.. وحسسهم ببداية حياة يديده بيبدونها مع ابوهم اللي اعتبروه يديد عليهم ..
بعد مروور اسبوع وطبعا مع تحسن حالة احمد الملحووظ .. لانه قام يتحرك من مكانه ويمشي ويستقبل نواف وعيسى ويسولف ويضحك وياهم..انعزموا بيت بو محمد على بيت سلطان الشامسي بمناسبة طلعت احمد من المستشفى وقيامه بالسلامه وكلهم كانو بيروحون ماعدا محمد اللي تعذر بانه بيي تعبان من الشركه وماله خاطر على العزايم مع ان خالد وعيسى حاولو وياه بس هو ماطاع وكان عننيييد وايد..
نورة ما بخبركم كيف حالتها.. مرتبشه وطووول الليل ما رقدت كل شوي وقامت وبطلت الكبت وطلعت لها لبس غير.. وكل شوي وغيرت.. وتمت على هالحاله طوول الليل ..مب مصدقه انها بتسير باجر واحمد بيكون هناك.. شوقها سابقها على هالسيرة.. وتبى تسير من اول ما خبروها بالعزوومه ..آآه يا احمد لو تعرف شكثر انا فرحانه اني بيي بيتكم باجر.. صح اني ما بشوفك ..بس وجودي وياك في نفس المكان مخليني مستاانسه وطابرة من الفرح..
اما احمد فكانت حالته مب اهون عن حالة نورة .. كان ولهان عليها بشكل فظييع.. من كثر ما خبرته وعد عن نورة يوم درت انه طايح مريض.. ويوم يت وزارته في المشتسفى.. حس بحبها له.. وانها تبادله نفس شعوره .. قلبه كان يناقز ويرقص من الفرحه.. ومب عارف شو يسوي .. اول ما طلع النهار تريى لين ما امه تنش و طلع من البيت مع ان امه ما كانت تخليه يتحرك وايد ويطلع من البيت..بس هو اقنع امه لانه اللي بيون بيتهم مب أي ناس .. وسار وياب لها كل الاغراض اللي تباها حق اليوم ..واول ما رجع البيت حصل اخته حمده وريلها يايين من بوظبي عشان يتحمدون بسلامة احمد بس اول ماشافوه ياي من برى ويدخل الاغراض في البيت تمو حمده وريلها خلفان مبطلين حلوجهم ..
حمده عقب ما سلمت عليه وهي معصبه: احمدووه .. انت شو مقومنك من سريرك ؟
احمد : هههههه الله يهداج يا حمده .. شو شو اللي مقومني من سريري بعد .. انا الحمدلله بخير وعافيه .. وما يحتاااي اني اتم في السرير .. كفايه علي الشهر اللي كنت لاصق فيه خلاص مليت هههههههه
حمده: وانتي يامي كيف تخلينه يطلع ويعابل السوق وهو بها الحاله؟
ام احمد: والله يا حمده ماقدرت علييه .. بعد تعرفينه اخووج يوم يبى شي بيسووويه ..
احمد:عيل وينها قافلتج ..فديتهم ولهت عليهم ..
حمده: والله هم اللي محتشرين وين خالي احمد وين خالي احمد .. اكم داخل يلعبون ..
ودخلت وعد اللي كانت توها ناشه من الرقاد وسلمت على حمده وريلها اللي استاذنو من ام احمد ودخلو داخل..
وعد وسارت صوب امها عشان تبوسها على راسها : صباح الخير يا احلى ام في هالكون ..
ام احمد وهي مرتبشه بشغل المطبخ وتزاعق على البشاكير: صباح الخير؟ الا قولي ظهر الخير..
احمد: هههههه حلوه ظهرالخير..
وعد وهي مبطله عيونها :بسم الله يامي .. شو سويت انا ؟!!!
ام حمد: ما سويتي شي بس راقده ليين هالحزة ومخليتني روحي مجابله شغل المطبخ ..
وعد وهي تحاول ترضي امها: فديييت الغلا كله انا ههههههه امي عاد والله كنت سهرانه ويا احمد ..
ام احمد طالعت احمد ونظرات اللوم في عيونها وكانت على وشك انهم تعطيهم محاضرة بس احمد قال وهو يحاول يشرد : يالله انا بسير اتسبح وابدلل ثيابي الريايل بييون الحين هههه..
وعد: هييه اشرد انت وانا اللي انهزب هههههه..
ام احمد: يالله تعالي ساعديني بدال ما تتحرطمين .. وسيري ازقري حمده بعد ..
وعد: انشالله يامي ..
وسارت وعد وسوت اللي امها وصتها علييه .. وجهزووا كل شي وبعدين طلعت وعد فوق عشان تتسبح وتتلبس ليين ما اييون قوم نورة ..
احمد كان يالس في الميلس ويا خلفان ريل حمده ويترياهم .. وما يلس في مكانه كل شوي ونقز وهو ساير وراد ..ساير وراد ..
خلفان: شو بلاك جييه حوّلت بي ساير راد ..ساير راد ؟؟ايلس مكان واحد..
احمد : ماشي بس احاتيهم اتاخرو يا خلفان ..
خلفان: وين اتاخرو توها الساعه 2 وانشالله الحين بيوصلون ..بس انت تعال ايلس ..
وشوي ولا سيارة فيصل وعقبها سيارة نواف داخله حوش بيتهم وبعدين سيارة سعيد ريل شيخه..
احمد وشو وبيصرخ من الفرحه: وصلوااا..
خلفان: هههههه زين زين الحمدلله على سلامتهم ..
وتم احمد يراقبهم من الميلس وهم ينزلون.. شاف حرمتين نازلات من سيارة فيصل ومن شكلهم عرف ان ولا وحده منهن هي نورة ..
وبعدين شافها وهي متغشيه ونازله ويا عيسى وخالد من سيارة نواف.. عرفها من اول ما نزلت لان قلبه كان شوي وبيوقف من كثر ما دق .. حس بعيونه انها متعلقه فيها وتتبعها ليين ما دخلت داخل ..
خلفان: قوم يالله خل نسير نسلم عليهم ..
احمد في خاطره : ياخي خلني شوي ابى اشوف نورة..
احمد: انزين يالله ..
وطلعو احمد وخلفان وسلمو عليهم وكانو صدق مستاانسين بسلامة احمد ..
احمد: عيل وينه حمد ؟
فيصل: والله الحين بيي .. تعرفه يمشي على اقل من مهله ..
احمد: ههههههه هيه يا حليله ..حياكم الله والله منورين ..
وتمو يتخبرون عن احوال بعض ..
والحال مثله عند الحريم.. حمده كانت اول مرة تشوف نورة وهي بهالسن لان اخر مرة شافتها كانت بعدها في اول اعداداي .. صدق تخبلت عليها .. وتمت تطالعها باعجاب ..
حمده وهي تصاصر وعد: وعد ..شو رايج في نورة حق اخو خلفان ؟
وعد بطلت عيونها ولفت على حمده : وليش ما تكون حق احمد ؟؟
حمده: لا لا خلاص شما اخت خلفان حق احمد..
وعد تطالعت حمده بنظره يعني هييه صح وايد مصدقه عمرج انتي ويا اخوان ريلج الحلوين ..
نورة وجاتلنها الفضول : شو بلاكم ؟
وعد وهي قافطه من تصرفها ويا اختها ولاحظت ان الكل يشوفهم : هههههه لا ماشي .. انا بسير المطبخ وبساعدهم شوي ..
نورة: تبيني ايي واساعدج ؟
ام محمد: نورة سيري وياها ساعديها..
نورة: انشالله يامي..
ام احمد: لا لا يلسي يا نورة.. وابويه علييج يا ام محمد .. نورة ضيفه عندنا والمفروض نحن اللي نضيفها ونحطها في عيونها..
نورة: افا علييج خالوه .. انامب غريبه ولا اول مرة ايي بيتكم.. وعد سيري يبيلي شيله بيضا..
وعد: انزييين..
وسارو وعد ونورة المطبخ عشان يشوفون شو التجهيزات وما منه ..
وعد : نواري تدرين حمده شو كانت تقولي ؟
نورة: شو ؟
وعد: تبى تخطبج حق اخو ريلها هههههههههه
نورة: هاها ما يضحك ..
وعد:هههههههههههه خلاص مبروك عليج ..مادري شو اسمه خخخ
نورة وهي مبطله عيونها واونها ضربت وعد على ايدها: سخيييفه هههه
وتمو وعد ونورة يتضحكون ويسولفون وينكتون ليين ما دخل احمد اللي كان ياي يستعيلهم بالغدا وشاف نورة يالسه على طرف طاولة المطبخ ووعد يالسه وتعدل في بعض الاغراض ويا البشاكير ..نورة كانت لابسه شيله بيضا وحاطه بس جحال وخدودها بروحهن موردات من فرحتها بوجودها في بيت احمد وكان شكلها صدق بيبي فيس..
احمد اول ماشافها حس انه يحلم حلم وما وده يصحى منه ويضيع هاللحظة من حياته وقال بسرعه ..
احمد: احححم .. هوود..هوود
نورة اول ما صدت وطاحت عينها في عينه عدلت شيلتها بسرعها لان قصتها كانت ظاهرة شوي..
شافته وااقف.. وهو لابس كندورته ومتسفر.. وشكله غيير عن اخر مرة شافته فيها يوم كان في المستشفى.. ويهه منور ومحلق واكيييييييد احلى ومحلو ويسكت كل الريايل .
نورة على طوول استحت وسارت وقفت ورى وعد..
وعد: ههههههه بسم الله ما بياكلج ..بس بيسلم عليج ..
احمد وهو مبتسم: السلام عليج نورة ..
نورة وقلبها يدق ومب رايمه ترمس: وعليك السلام .. الحمدلله على سلامتك يا احمد ..
احمد وهو متشقق بس مسوي عمره اونه رزين ومستحي ومنزل راسه: الله يسلمج من كل شر.. شحالج وشو علومج ؟
وعد وهي مبطله عيونها: ستوووووووب .. كت كت .. اشوفك داق سوالف ويا البنت .. قلنا سلام وخلاص ..
نورة وهي تدز وعد يعني حرام عليج قفطيه ..اما حمد فقفط من الخاطر جدام نورة وسوى عمره عاادي: هههههه وعدووو يالشينه انا ماقلت شي بس حبيت اسلم على البنت واخذ اخبارها ..
وعد(وهي تدز احمد): خلاص خلص اللقاء يالله باي باي ..
احمد : هههههه مع السلامه نورة ..
نورة تمت ناقعه من الضحك على شكل وعد وهي تحاول تخلي احمد يطلع من المطبخ وهو مناك وده يتم يالس فيه للابد دام ان نورة موجوده فيه ..
وعد ردت للمطبخ وشافت شكل نورة اللي سرحااانه وتحلم والويه مستوي شرات الطماطه وتمت ناقعه من الضحك عليها ..
نورة: شو بلاج ؟
وعد: ههههههه دخييلج طاعي عمرج في المرايا ..
نورة(وهي مستحيه): وياويهج ههه سباله ..
وعد: هاه ارتحتي يوم سلم عليج ؟ يالله بتروحين بيتكم وانتي مرتاحه خخخ
نورة وهي مبطله عيونها وهي اونها معصبه وماتبى تبين شعورها حق وعد: يا مسودة الويه شو تتحريني يايه اسلم عليه .. انا بس يايه عشان اشوفج ..ولهت عليج ..
وعد وبمكر: ولهتي عليي .. هااه .. يامكرج انتي .. يوم كان طايح ومريض سويتيلي قصة روميو وجوليت ..والحين اونج مب مهتمه ؟اخخخ منج ههههه
نورة تمت تضحك على وعد وهي محمرررة ومن داخلها ميته من الوناسه .. مب مصدقه انها شافت احمد ورمسته عقب كل هالمده .. ياربي والله انها اروع لحظة في حياتي ..
*-*-*-*
مروو شهرين بغمضة عين.. نواف عقب ما تخرج من بوظبي رجع العين ودور له شغل وبالفعل حصله شغل بس ماكان مرتاح وايد فيه لانهم يكرفونهم كراف .. و كان الدوام الرسمي مبتدي في الجامعات والمدراس.. خالد وعيسى صدق كانو شادين حيلهم لانهم مصممين على النجاح ورفع راس ابوهم ..ومع محاولات عيسى انه يشتغل ويدرس في نفس الوقت عشان يعتمد على عمره بس ابوه ماطاع وقاله ركز على دراستك ولاحق على الشغل.. عبدالله سجل في التقنيه.. ونورة كانت متلعوزة ويا الجامعه لان دوامهم كان يتعب وهي كانت شاده حيلها بالقو ويابت a في امتحانات المنتصف في العربي والانجليزي ..كانت مشكلة نورة المباني كانت بعييده وايد عن بعضها واول ما تطلع من الكلاس تيلس تربع عشان توصل حق الكلاس اللي عقبه.. امنه عقب ما عرست وخذت خليفه كانت اتي الجامعه يوم وعشر ايام ما تحضر بس كانت ما تقطع نورة بالتيلفون.. خليفه كان تعامله بااارد وايد وياها ومدلعنها واااايد وساكت عنها لانها هي اصطلبت وياه وصارت تسمع كلامه وبدت ترتاح له ..
امنه كانت ويانورة في كلاسين اما وعد فكانت ويا نورة تقريبا في كل الكلاسات ماعدا الاي تي .. و ربيعتهم سلامة فكانو نااادر ما يشفونها لان كلاساتها غير عن كلاساتهم وبريكاتها غير بعد ..كانت امنه تتقرب اكثر واكثر من نورة حتى صارت من اعز صديقاتها وفهمت نورة عدل وهالشي مخلي وعد تشك واايد في نوايا امنه تجاه نورة ..
^في الجامعه..في غرفة الانتظار^
امنه: يالله بنات انا بروح ويا لطيفه لان خليفه وصل .. اشوفكن باجر ..
وعد+نورة: الله يحفظج ..
وروحت امنه ..
وعد: نواري ..شو سالفة امنه ؟
نورة :أي سالفه ؟
وعد:واايد اشوفها لاصقه فيج..
نورة وهي منصدمه: وعد لا تنسين هي بنت عمي.. يعني شي طبيعي نكون ربيعات.. ولا انتي تغارين منها هههههه
وعد وهي لاوية بوزها: اونه اغار على شو ؟
نورة: وعدووو هههههههه انتي بتمين ربيعتي اللي ماروم استغني عنها ابد ..
وعد: هههههه هيه صدقتج ..
نورة: غصبن عنج خخخ..
وعد: ههههه انزين ..احم .. في حد سال عنج ..
نورة طالعتها بنص عين وعلى طول عرفت انه احمد وخدودها حمرن وقالت وهي تستهبل : منو ؟
وعد: ياااويل حالي .. طاعو الويه هههههه احمّر وازرّق واصفّر، يعني منو بعد غيره.. احمد ..
نورة(وهي تسوي عمرها عادي): صدق ؟؟ سالت عنه العافيه ..
وعد وهي تدزها : ماتبين تعرفين شو قال عنج ؟
نورة: شو قال ؟
وعد: بيي بيخطبج ..
نورة بطلت عيونها وشهقت : قولي والله ؟
وعد: هههههه والله .. اليوم بيفتح الموضوع ويا امي لانه بيرد ايرلندا قريب بيكمل هناك ويبى يعرس وياخذج وياه .. مبروووك مقدما ياحرمة اخوي.
نورة ماكانت مصدقه وعد واتحرتها تمزح وضربتها بكتابها وطلعت عنها لان كان عبدالله ياي ياخذها ومستعيله.. وهي طالعه قالت حق وعد انها بتدق لها تيلفون عشان تادبها على هالموقف السخيف على قولتها هههههه بس وعد كانت تتكلم من صدقها ويا نورة واعذرت نورة انها ما صدقت لانها كانت مفاجأة مب متوقعه .
&-_.في دبي ._-&
سارة وهي مبطله حلجها ودموعها في عيونها: جواهر .. والله اذا كنتي تتمصخرين وياي ومسوية فيني مقلب لا ازااعلج وما ارمسج .. وحتى عرسج ما بحضره ..
جواهر وهي مبطله عيونها: بل كل هذا عشان نواف خطبج وحضرتج مب مصدقه ؟ هههه
سارة وهي صاده عن جواهر: انتي اكيييد تقصين علي ..
جواهر: والله اني ما اقص علييج ههههه خالوه ام محمد رمست امي من يومين وقايلتلها ان اذا موافقين بييون الريايل هالويك اند ..
سارة: لا لا مب مصدقه .. (وتمت تصاارخ من وتضحك من الفرحه )
جواهر : الله واخيرا عنتر بياخذ عبله وبيفكنا من صداع الراس ..
سارة: هههههه فديييت عنتر والله ..
جواهر وبمكر: فديته هاااه .. تتذكرين قبل لا املج على هزاع يوم اتفديته شو قلتيلي؟
سارة وهي مب متذكره: شو قلت ؟
قلتي: ما تستحيين على ويهج تتفدينه وهو بعده ما ملج عليج .. هاااااااه اشوفج قمتي تاخذينها عبرة وتتفدين خخخخ
سارة تمت تضحك وهي قافطه من الخاطر ..
دخل عليهم فهد وفي ايده كيستين وحصل سارة ميته من الفرح ويالس تضحك ويا جواهر وكانت امه توه مخبرتنه ان نواف يبى يخطبها..
فهد وهو مبتسم: هاه ساروونه ليش مستاانسه؟
سارة تمت مستحيه ومنزله راسها ..
جوااهر: يعني اونك ماتعرف؟ ... الله كشخه كلنا بنعرس في وقت واحد ههههه
فهد:هههههه وين كلنا انا توني مالج من شهرين ..وسارة انشالله قريب .. الا انتي ريلج المستعيل ويبى العرس اليوم قبل باجر ..
جواهر: ويي لو سمحت بعيد بعيد عن هزاع ..
فهد:هههههه انتي من صوب مسويه لجنه دفاع عنه وهو من صوب ثاني؟؟!! الله يعيينكم على بعض..
جواهر+سارة:ههههههه
فهد: يودن ..
جواهر وسارة: شو هذا؟
فهد: خوات ميرة سافرن هالاسبوع ويابن لكن هالهدايا..
جواهر ومب عايبنها الوضع: اهاا.. قولهم مشكوورين..
سارة: وااو ..شوفي جواهر هذا العطر اللي كنت ادور عليه وما حصلته هنيه ..
وتمن سارة وجواهر يتطالعون هدايا بعض ..
فهد:سارونه انا وابوي بغيناج شوي ..
جواهر وطالعته بنص عين: يعني طرده؟ انا هب متحركه من هنييه ..
فهد: ههههه ومنو قال ان بنيلس هنيييه ...بنترياج تحت في الصاله ..
سارة وقلبها يدق بالقو : انشالله ..
ويوم نزلت تحت فتحو وياها سالفة نواف وتمت هي مستحييييييه بالقو .. وحتى انها كانت ساكته طول الوقت ولا نطقت بولا حرف ..
بوفهد:يعني نقول مبروك ؟؟
سارة: .............
فهد(وهو يمزح):ههههه يقولون السكوت علامة الرفض ..
اول ما قال فهد جيه سارة رفعت راسها وويهها عليها علامات الخوف وقالت بسرعه:لا..
فهد وبوفهد ماتو من الضحك على شكلها ..
بوفهد: يعني موافقه ؟
سارة وهي منزله راسها :اللي تشوفونه سووه يا ابويا ..
بوفهد: والله اللي اشوفه ان نواف ريال وما ينعاب وشارنج بعد والدليل انه هاي المرة الثانيه اللي يخطبج ..بس انتي ما ودج تكملين دراستج ؟
سارة: ليش نحن بنعرس الحين ؟
فهد: لا بس باقي وايد على تخرجج وانتي بتسيرين تسكنين في العين وياه يعني وين بتكملين ؟
سارة تمت تفكر وتقول في خاطرها الله يغربلج من دراسه جانج ما بتخليني اخذ نواف ..
ام فهد تتدخل: ماا عليه يوم بييون الريايل انتو تفاهمو على هالشي ..
بوفهد: يعني خلاص ؟..توكلي على الله يا وديمه واتصلي حق ام محمد وخبريها بموافقتنا ..
سارة حست ان الارض من شايلتها من فرحتها وربعت على طول فوق تبشر جواهر باللي صار..
جواهر: حلوووو .. يعني بيوون هالويك اند ؟
سارة: هيييييييييييييييييه ..
جواهر: شوي شوي عن يطيح قلبج على الارض هههههه
سارة: والله يا جواهر اني مب مصدقه اني باخذه .. خلاص يعني خلاص ؟
جواهر: ههههه هيه خلاص الصخله بتاخذ التيس ..
سارة وهي معصبه: تيس ينطحج يالسباله ..
جواهر: هههههههه امزح وياج يالشينه .. انزين يالله تعالي ..
سارة: وين ؟؟
جواهر: بنختار موديل حق ملجتج ..
سارة طالعتها بنص عين: الحين هم ياو وحددو الملجة عشان حضرتج تتفلسفين ؟
جواهر: لا ..بس ماشي شغل وبالمرة نختار حق عرس فهود ..
سارة: مممم انزين يالله ...
~_~_~_~_~_~_~
في الجزء الثالث والعشرين بنعرف شو بيستوي يوم بيوون قوم نواف.. وشو هي التطورات اليديده اللي بتستوي حق كل من ..محمد وعياله.. ونورة واحمد ..

 
 

 

عرض البوم صور همس الليالي   رد مع اقتباس
قديم 29-09-06, 05:01 PM   المشاركة رقم: 17
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 11598
المشاركات: 3
الجنس أنثى
معدل التقييم: hanona05 عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدUganda
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
hanona05 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : همس الليالي المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

يا همس قصه عن جد روعه يله كمليها
ناطرينك[

 
 

 

عرض البوم صور hanona05   رد مع اقتباس
قديم 30-09-06, 08:42 PM   المشاركة رقم: 18
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: May 2006
العضوية: 4772
المشاركات: 57
الجنس أنثى
معدل التقييم: همس الليالي عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
همس الليالي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : همس الليالي المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 


"*" الجزء الثالث والعشرين"*"
عيسى كان راجع من الجامعه وشاف خالد مبتلش ويا اللاب توب ماله اللي كان مترووس بالفيروسات..
خالد وهو يتنهد وحط ايده ورى راسه: خلاص ..استسلمت ..
عيسى:هههههه والله حاله ..انزين انت ما تقدر تدرس الا عليه ؟
خالد: المصيبه ان باجر علي كويز وكل المعلومات اللي اباها مخزننها هنيه والدفتر اللي اباه نسيته عند ربيعي ..
عيسى: الله يعيينك ..خلاص اتصل به وقوله اييبه لك ..
خالد: اتصلت به ..الاخ رايح القنص ولا هامنه لا جامعه ولا شي ..
عيسى: ههههه متفييييييج ..
خالد:تيلفونك بعده مقطووع؟
عيسى: هيه باجر بسير اسدد لييش؟
خالد: نواف اتصل بي وقالي اخبرك ان الرقم اللي كان يباك اتطلعه له من قبل ..وينه؟
عيسى: هيييييييه.. نسيت هالسالفه.. انا عاطنه واحد من الشباب اللي يشتغلون في الاتصالات عشان يطلع اللي اباه عنه ..
خالد: انزين شو سالفته هالرقم؟
عيسى اتطالعه بنص عين: لازم تعرف ؟
خالد: ههههه يعني في سالفه ؟
عيسى: لا مافي سالفه ..وطب هالسيرة ..ابويا وينه ؟
خالد: ابويا طلع ويا عمي فيصل سارو صوب الصناعيه ..
عيسى:ليش ؟
خالد: بريك سيارة ابويا تعبان وسارو يشوفون شو السالفه ..
عيسى: انزين عيل انا بسير اريح شوي وبعدين بشتغل في بروجكت الانجليزي الارف..
خالد: ههههه والله ماشي احلى عن الانجليزي ..
عيسى:يع.. انا عشان جييه ما دخلت التقنيه..على طاري التقنيه شخباره عبدالله ؟شو مسوي ؟
خالد وبقهر: لا تسالني عنه .. هالحواااام ..ما اشوفه كله طايح في العزبه..
عيسى وهو مبطل عيونه: ليش ودر الكليه؟
خالد:لا بس ما عندهم شي يدرسوونه.. يقول نلعب لعب في الكليه ويوم ارجع البيت ما يكون وراي شي..اسير العزبه..
عيسى:ياااحيييه يوم جييه..لاحق على الكراف..اوكي ياالله اخلييك ويافيروساتك هههه
#في بيت جاسم الكتبي #
امنه:خليفه ..
خليفه:عيون خليفه.. امري غناتي ..
امنه: يعلهن سالمات ..متى بتاخذ لي بيت روحي ؟
خليفه وهو مستغرب: ليش انتي مب مرتاحه هنيه ؟؟ حد مضايقنج؟
امنه سكتت ونزلت راسها ..
خليفه: امنه قولي حد مضايقنج ؟؟
امنه قالت بتردد : مممممم مادري بس احس امك واختك منى مب متقبليني ..
خليفه بطل عيونه: كيف مب متقبلينج يعني؟
امنه:يعني ما يحبوني..
خليفه(ابتسم ومسك ايدها ويلسها عداله): وليش تبينهم يحبونج ؟؟ ما يسدج اني انا احبج ؟
امنه قالت بخجل: خليفه...انت صدق تحبني؟
خليفه رفع حواجبه باستغراب وقال: تشكين في هالشي؟
امنه: انت جاوبني ..
خليفه ابتسم:اكيد احبج ..
امنه سكتت واستحت ..
خليفه: ياويلي علييج يوم تستحيين ههههه..امووونه ..
امنه: لبيه ..
خليفه: فديتج والله ..شورايج نسير دبي كم يوم ؟
امنه وهي مبطله عيونها: الحيين ؟
خليفه: ههههه لا لا شو الحين؟ الخميس انشالله بنسير وبنيلس لنا كم يوم..
امنه قالت بارتياح: هييييه ..
خليفه:انزين يالله ننزل تحت يتريونا على العشا ..
امنه: انشالله ..
ويوم نزلوا تحت عشان يتعشون كانن ام سيف ولطيفه ومنى خوات خليفه هن الموجودات اما اخوانه وحريمهن فكانو طالعين ..
خليفه اول ماشاف امه يالسه سار وسلم عليها ويلس عدالها.. اما امنه فسارت على طوول ويلست عدال لطيفه تسولف وياها ولا جنه ام ريلها يالسه, خليفه اتطالع امنه بنظرة حاده جنه يقولها قومي سلمي على امي.. قامت امنه بدون نفس عشان تسلم على ام سيف ..
امنه:شحالج عموه؟
ام سيف: بخير غناتي ..شحالج انتي ؟انشالله مرتاحه؟
امنه :انا الحمدلله بخير ..
لطيفه ومنى قامن يجهزن العشا ويا البشاكير وامنه تمت يالسه ويا ريلها وامه ..
* في المطبخ *
منى قالت بحقد: والله جييه خاطري اجتلها.. طاعي كيف تتدلع على خليفه.. وكيف قامت سلمت على امي من غير نفس ..هاي شو تتحرى عمرها !!!
لطيفه: اشش سكتي عن اتيي الحين وتسمعج .. والله بتمشكلج ويا خليفه ..
منى: خلها تسمع واذا فيها خير تسوي شي ..مسودة الويه ..مخليه خلوف خاتم في ايدها ..
لطيفه: بالعكس.. انا اشوف انه صار اوكي عقب ماخذها.. واكبر دليل انه سار واشتغل ويا ابويه وسيف في الشركه ..
منى: لا والله؟ اصلا قبل لا ياخذها ويفكر فيها انا اللي شجعته على هالشي.. بتيي هي على اخر الزمن وبتشجعه على انه يشتغل ؟؟خل تدرس مثل الناس اول بعدين ترمس..
امنه: والله انا حرة ..ادرس ما ادرس ..هذا شي راجع لي ..
يا صوت امنه مثل السهم اللي ضرب منى ولطيفه وخلاهم ينصدمون بوجودها المفاجىء وياهم في المطبخ..
امنه:والحين خليفه ريلي ..ولو سمحتي مالج خص فيه فاهمه ؟
منى قالت بصوت عالي: قبل لا يكون ريلج هو اخوي بعد ..
امنه(بكل استهزاء): هه اخوج؟ لو اخوج وتهمج مصلحته جان ما رمستي عنه جييه.. انا اللي شجعته .. وانا اللي مادري شو .. شوو يالسه تمنين عليه انتي؟
منى: انا ما منيت ..
امنه وبكل احتقار:بس يالله مابى اسمع زياده ..عموه تقولكن استعيلن في العشا ..
وطلعت امنه من عندهن ومنى ميته من الغيظ.. ليش اتيي وتتسمع؟ لا وبعد تطلع لسانها الطويل علي ..ماعليه انا اوريج يا اموون ..
# بيت سلطان الشامسي#
ام احمد يالسه ويا بناتها وعد وحمده اللي كانت متلعوزة ويا عيالها ..
وعد:اييييه عزوووز لا تشوتني بالكورة...افففف حمدووه شوفي ولدج ..
حمده: ماما يلسوا مكان واحد ..لا تلعبون بالكورة هنيييه .. عويش يلسي..
ام احمد : خلييهم يا حمده ..فديتهم والله ..عقبال ما اشوف عيال احمد و وعد يلعبون شراتهم ..
وعد رفعت ايدها وهي تدعي : آآآمين ..
حمده دزتها وقالت: صدق انج ما تستحين ..
وعد: هههههه شو قلت ؟
حمده: انا يوم كنت كبرج وكانو اييبون سيرة العرس انطب واستحي وانتي تدعين انج تعرسين؟ صدق ان ما فيج حيا..
وعد:هههههههههه شو بلاج حمدووه..ياماما تيك ات ايزي ..الحياة حلوة..
حمده اتطالعتها بنص عين وقالت: حلوة في ويهج .. عيل وينه احمد ؟
ام احمد: برى يالس ويا نواف ..فديته نواف صدق انه ولد ناس وشهم ..وقف ويانا وقفه..لا يمكن اني انساها..
وعد: اوووه امايا شكلج معجبه فيه هههههه
ام احمد :هيييه فديته ..وياريته يكون من نصيبج ..
وعد بطلت عيونها على اكبر ما يمكن :بسم الله علي..
حمده:توج تدعين انج تحصلين ريل .. والحين بسم الله علي ؟ هههه
وعد ارتبكت : ههههه غيرت رايي مابى اعرس ..امي على فكره للمرة المليون انا ابى اسير عند نواري .. من زمان ما سرت لها..
ام احمد:اففف تراج بطيتي جبدي وانتي تحنين ..سيري سيري ..درب السلامه ..
وعد: هههههه فديت جبدج انا ..
وشوي ولا دخل عليهن احمد اللي كان مكيييف ومتشقق على الاخير ..
احمد: السلاااام عليكن ...
الكل :وعليكم السلام ورحمة الله..
احمد وهو يحب راس امه :شحالج امي؟
ام احمد:بخيرحبيبي .. شحالك انت ؟
احمد:بخيييير وسهاله .. اااااي راسي ..
عبدالعزيز ركض عند امه وقال بكل خوف: ماما ماما خالي احمد ضربني بالكورة ..
احمد وهو مبطل عيونه: يا مسود الويه ..تسوي جريمتك وتتهمني انا (وهو ماسك راسه) ااخ يا راسي ..
وعد: عزوز يالجذاب .. انت اللي ضربت احمد مب هو ..
حمده: اييه بلاكم هجمتوا على ولدي جييه ؟؟ سير ماما العب بعييد ..
احمد:طاعوو تدافع عنه وهو الغلطان ههههه ونعم الام هههه
حمده: فديتني ..ههههه
وشوي و لا يت كورة عبدالعزيز في ويه وعد ..
وعد وهي معصبه وشلت البيت من صراخها: ايييييييه ..والله ان ما يلست لا افش الكورة يييبهااااا ..ييييبهاااا
وقامت وعد تربع ورى عبدالعزيز اكبر عيال حمده اللي كان عمره 5سنين..
ام احمد: وعد ..سكتي عنه..تعالي ..
حمده: ههههه خليها يامي هي روحها بتتعب وبترد ..
احمد:شوفي ..والله تقولين سباق الهجن ههههه
ام احمد +حمده:ههههههههه
ام احمد:احمد .. عشيت نواف قبل لا يروح ؟
احمد: هيه نعم ..
ام احمد: هيييه زين ..
احمد تم يطالع امه بنظرات مصلحه ..يعني ناوي يتمصلح عندها ..
ام احمد باستغراب: بلاك تطالعني جيه ؟
احمد: شحالج حياتي اليوم ؟؟ انشالله مرتاحه ؟شو تبيني اسوي لج عشان اريحج؟
ام احمد تطالعت احمد بطرف عينها وقالت: قول شو عندك وريحني.. لا تيلس تقولي حياتي وعمري .. قول يالله..
احمد: ههههههههااااااااي فديتج والله انتي.. تفهمييين علي..امي فديتج انا ناوي ارجع ايرلندا واكمل هناك..
ام احمد بطلت عيونها: اشووه؟ وليش ترجع هناك مرة ثانيه؟ انت ما قلت ان هناك يتعبونكم وشغلهم وايد؟ كمل هنييه..
احمد: يااا امييي .. يا حبيبة قلبي انتي ..انا وقفت الكورس اللي ادرسه هنيه ..وعندي فرصه اسير اكمل باقي الكورس هناك ..
ام احمد: جييه هي لعبه ..بسير وبرد ..بسير وبرد؟ لالالالاماشي سيرة .. ايلس في البلاد ابرك لك من التغرب..
احمد:بس يامي هذا مستقبلي ..(وهنيه احمدطالع حمده بنظرات بمعنى انقذيني)
حمده:اميي خليه على راحته ..وبعدين هو باقيله كمن سنة وبيرد لج دكتور وبيرفع راسج بين العرب ..
احمد: صدقها حمده يامي ..كلها 10سنين وبرد ووياي الشهاده ..
ام احمد بطلت عيونها وحطت ايدها على صدرها وقالت وهي تشهق : ويدي عشر سنين ؟
احمد:هههههه اسولف وياج يامي .. اربع سنين .. والله اربع وبرد لج .. وبعدين لا تنسين انا كل مايكون عندي اجازة انزل ..
ام احمد :تبى تغيب عن عيني أربع سنين ؟؟ ولا.. بتعيش متغرب روحك و محد وياك ؟منو بيهتم فيك ؟
احمد:ومنو قال اني برجع هناك روحي ؟؟اححم .. انشالله المدام بتكون وياي ..
حمده وامها بطلو عيونها وحلوجهم وقالو بصوت واحد : منوووه ؟
حمده: أي مدام بعد هاي ؟
أم احمد: ليكون مسويها وماخذ وحده من اللي يتلبسن فوق الركب؟ ليكوون؟ والله لو انت مسويها روح لا انت ولدي ولا...
احمدوهو مبطل عيونه : خييييييييبه .. خيبه ياميييي ..هههههه لا لا والله اني ماعرست ولا شي بس..
حمده: بس شو ؟
احمد: اححم .. ابى اعرس ..
أم احمد تلألأت عيونها بالدموع وقالت بكل حنان: تبى تعرس يامي ؟؟
احمد: هييه ..
حمده: واخيييييييرا بنشوووفك معرس ..
احمد بطل حلجه: ليش شو قالولج عالة على المجتمع وانا مادري؟بعدني 23 في اول عمري ههههه
ام احمد: فديت عمرك والله ..خلاص انا بدور لك احلى واحسن بنية في العين ..لا شو العين .. في كل الامارات وباخذها لك ..
احمد كان خاطره يقولها عن نورة بس المصيبه ان حمده يالسه يعني بتسويله سين وجيييم بس سكت وابتسم اما حمده فكانت ناويه تقوله عن اخت ريلها شما بس امها دزت ريولها وعطتها بنظرة يعني سكتي وبعدين بنتفاهم..
احمد: على هواج يامي ..
وعد وهي تلهث : شو.. هو ... اللي ... على ... هواهااا؟حمدووه ...ولدج ..ابليس..ما ..رمت ..له ..
احمد:طاعو الويه بس انتو ..ههههه شو يايه من ماراثون ؟
حمده + ام احمد : هههههههه
وعد وهي ماتدري شو السالفه: جب جب ..ادريبكم كنتو تحشون فيني وتبون تعرسووني بدون شوري .. بس ماعليه ..ان ما فضحكتم ..
احمد نش وكان يبى يسير فوق:هههههههه هاي شو بلاها مخرفه..تعالي تعالي فوق بغيتج تغلفين لي هديه حق ربيعي..
وعد تشققت :والله ؟؟ كم تعطيني ؟؟ ما اتعامل ببلاش ..
احمد: ههههه ما بدفع لج ولا فلس ..يالله امشي جدامي ..
وعد وهي تمشي بالغصب وتلهث : ترى من صدقي ارمس ...انزين عندك شي الف به الهديه ؟
احمد : لا ..
وعد:ممم عندك كيسة ؟
احمد: نوو ..
وعد: عيل بتدفع لي غصبن عنك لاني انا اللي بييبلك هالاشياء ..
احمد: ههههه اوكي فالج طيب ..بس يالله امشي بسرعه ..
ويوم سارو غرفة احمد ..
احمد بكل بروود: قولي حق امي اني ابى نورة ..
وعد وهي مبطله عيونها:انت ينيييت ؟
احمد: انا قلتلها اني ابى اعرس ..وهي قالت بدور لك ..بس انا اباج انتي تقردنينها شوي وتحطين نورة في بالها فهمتي ؟
وعد : يعني شو تباني اسوي بالضبط ؟
احمد: اباج تحشرينها بنورة.. تحنين ليل ونهار ..قوليلها تاخذ لي نورة ..ترى ان خطبت لي وحده ثانيه بيوزج اخوها واذا ماعندها اخو ابوها..
وعد قالت بخوف :انشالله انشالله .. خلاص بقولها ..بس لا تيلس تهدد ..ادريبك تنفذ التهديد..
احمد:ههههههه هيه جيه اباج تصطلبين وتسمعين الرمسه ..سمعي اليوم قبل لا ترقد اباج تقولين لها ..
وعد: ايووه ..اقولها مني ..وباجر خبرك انت ونورة في الجرايد ..
احمد بطل عيونه :ليش؟
وعد: ياااربييي ..ابى اعرف ليش رزقتني باخو غبي ؟ لا وداش طب الحبيب..
احمد دز ويه وعد بالخفيف:ههههه ويا هالويه ليش؟
وعد: اذا سرت وقتلها اليوم بتعرف انك انت اللي قايل .. خل الامور تهدى شوي ..
احمد: اووكي .. وعدوو ..(وهو يحذرها) ليكون قلتي حق نورة شي عن السالفه ؟؟
وعد ارتبكت :هااه .. لا لا ما قلتلها ..شو مينونه انا اقولها ؟
احمد: تسوييينها ..ادريبج تتحرقصين يوم عندج سالفه يديده ..تدرين اني ماباها تدري ..
وعد: واي ؟
احمد:عشان تكون مفاجأة..
وعد: ياعيني على الرومانسيه ..ههههه
احمد:ههههههه جلبي ويهج يالله ..
وعد :ما تباني اغلف لك هدية ربيعك ؟
احمد: هييييه والله .. شاري حق عيسى هديه حق تخرجه ..
وعد يوم سمعت طاري عيسى حست ان قلبها يدق بالقو بس سوت عمرها مب مهتمه حق منو هالهديه..
وعد وهي مبطله عيونها: حق شو ؟؟ ما سمعت ..
احمد: حق تخرجه ..
وعد:ليش هو تخرج ؟
احمد:لا شهر 4بيتخرج ..
وعد قالت باستنكار: وشاااري له الهديه من الحين؟
احمد: انا بسافر بسوي اورااقي وشغلي وبعدين انشالله بنشغل بعرسي ووين بتفييج اشتري له بعدين..قلت خلني اشتري له من الحين ..
وعد: وايد واثق انك بتعرس هالسنه ؟
احمد: قولي انشالله يا ويه النحس انتي .. والله ان ماعرست بتشوفين..
وعد:ههههه انشالله انشالله تعرس وتاخذ نواري بعد ..
احمد ابتسم وقال: آآمين ..انزين صبري خلني اطلع لج الهديه ..
وعد:انزين طلعها وانا بسير اييب لك ورق حق التغليف وكيسة مناسبه..
احمد:اوكي ..
وعد: صبر انت شو شاري له ؟
احمد: ساعة ..
وعد : انزين ..خمس دقايق وبيي ..
وسارت وعد وطلعت ورق تغليف يديد وكيسة يديده كانت شاريتنها توها من يوميين..وعد معروف عنها تحب هالشغلات تغليف الهدايا والتنسيق والترتييب وكان تغليفها يسسسكت وماعليه أي كلام وذوقها في اختيار الهدايا والتغليف روعه ..
وعد:ييبها..(وهي مبطله عيونها) مب هاي الساعه اللي حنيت عليك لين ما تاخذها يوم كنا في باريس غاليري؟
احمد: هيييه..خذيتها حقه وخذيت وحده ثانيه حقي وحق نواف عشان انطقم..عاد تفننني فيها..
وعد قالت بدون ما تحس وهي متشققه : افا عليييك من غير ماتقول بتفنن فيها وبخليها احلى هديه غلفتها في حياتي..
احمد طالعها وهو لاوي بوزه وقال في خاطره هاي شو بلاها جييه ..هي دومها تسويلي حفله يوم اتشرط عليها.. والحين تقولي بتفنن ومادري شو !!!!
# بيت بو محمد#
نواف ولد شيخه كان يالس يلعب على كمبيوتر نورة والاخ تعب وحب انه يرتاح شوي ..قام وانسدح على شبرية نورة وراح في سابع نومة ..
نورة(وهي تصارخ): نوااااااف..نوااف.. خووز عن شبريتي ..ايييييييييه ..
نواف: اووه خالوه ابى ارقد حرام علييج ..
نورة (وتتكلم بتعب): سير ارقد على شبريتك..حرام عليك انت انا تعبانه..مرهقه ..هلكانه ..ميته من هالجامعه..
نواف بطل عين وحده بس وقال بكل برود :سلامتج ..(ورد وكمل رقاده )
نورة:اففففف ..انت ما منك فايده..(ولزت راسه وعدلت وضعيته ورقدت عداله لان الشبريه كانت تسدهم اثنينهم)..
نواف اخوها كان ياي تحت ويدور عليها عشان يسولف وياها شوي لانه من اول ما فتحت الجامعه ماقام يشوفها ويقعد وياها شرات قبل..
نواف: شيخه .. امي ..وينها نوااري؟
ام محمد:فديتها تعبانه وسارت ترقد .. يالسه هنيه وكل شوي تغفي ..
نواف:حلييلها ..من شو كل هذا .. ما رقدت امس ؟
شيخه: رقدت بس نشت الساعه 5 الفير تكمل دراستها لان كان عليها امتحان وما واحالها ترقد العصر..
نواف:هيييه ..الله يوفقها انشالله ..عيل انا بسير فوق ..
نواف كان يبى يرمس نورة ويتخبرها عن سارة ..هاه شو موافقين ولا؟ كان على نار ويتحرقص بس يوم شافها رقدت وامه ما بطلت السالفه وياه حس انهم لين الحين ما ردو عليهم..
ام محمد:نواف تعال ايلس بغيتك ..
نواف صد صوب امه ونظرات الامل تملى عيونه : خير يامي ؟
ام محمد: الخير بويهك ..بس انت ايلس وبقولك ..
ويلس نواف وهو حاس بقلبه انه ينبض بشكل غير طبيعي ..حاس بعدد النبضات يزيد ويزيد ..
ام محمد قالت بلهجة حزينه عشان تخوف نواف: خالووتك وديمه اتصلت لي اليوم ..
نواف قال وهو شوي وبيموت: شووو ما وااافقووووا ؟
شيخه:بسم الله .. انت ليش ما تصبر؟ نقزت في حلج امي ؟ اصبر ...
نواف:انشالله .. امي دخييلج قولي بسرعه ..شو قالو ؟
ام محمد: قالو ........
نواف وهو يتابع حركة حلج امه وهي تقوله الخبر ..
ام محمد :قالو خل الريايل ايوون هالاسبوع ..
نواف بطل حلجه وعيونه وتغيرت ملامحه ويهه و نقز من مكانه وقال وهو يصارخ بكل فرح : واخييييرررااا .. (وسار يحب امه على راسها )
شيخه: ههههه مبروك يا نواف ..
نواف: الله يبارك في عمرج غناتي .. لالا انا مب مصدق .. خلاص ما بسيرارقد ..
ام محمد: وابوي ؟ ليش؟
نواف: اخاف يكون حلم ويوم انش من الرقاد يخلص ..
ام حمد: هههههههه لا انت ما تحلم فديتك .. هذا صدق .. وانشالله الله يكتب اللي فيه الخير ..
نواف:آآمين يارب ..
وعلى طول نواف سار غرفته وهو بعده مب مستوعب ولا مصدق الخبر ..تسبح ورد انسدح على شبريته وبدى يبني حياته المستقبليه ويا سارة..بدى يخطط وين بيعيشها؟..اكييد في احلى بيت ..وكيف بتكون عيشته وياها ؟! انشالله بيكونون اسعد زوجين في هالكون ..
#في بيت محمد الشامسي#
خالد بعده متوهق ويا اللاب توب وعقب ما ياس حلف يمين انه ما يدرس من كثر ما هو متغيظ وسار وبطل التلفزيون وشغل فلم فيديو وانسدح وتم يطالع فلم harrey potter خالد يحب هالافلام اللي جيه فيها يهال ومغامرات يحس بعمره يرد بالزمن لورى ويتذكر نفسه يوم كان صغير وكيف انه كان شيطان ومعذب امه ..بس يوم شاف البنت اللي في الفلم على طول يت مها على باله..مايدري ليش؟! او كيف يت على باله.. مع انه عاهد نفسه انه ينساها..او يحاول ينسي عمره ..بس ماقدر..تذكرها وهي تضحك وتسولف وياه يوم كانو في المول ..تذكر خجلها ...خوفها ...طريقتها في التعامل وياه ..
دخل عليه ابوه وهو يشوفه منسدح على الكنبه و متبسم وسرحاااااان بعيد ..
محمد وهو مبتسم : لهدرجه ماخذ عقلك هالفلم ؟
خالد يوم انتبه حق ابوه فز من مكانه وسار يسلم عليه وكان قاطف منه لان شكله صدق يضحك..
خالد بارتباك: اها.. هاااه ؟ ههههه هيه كشخه جييه يطيرون بالعصا ..
محمد وهو يقعد عدال خالد بتعب: شورايك باجر عازمنك على فلم في السينما ..
خالد بطل عيونه وقال وهو متشجع من فكرة ابوه اللي اول مرة بيسيوونها :والله ؟
محمد: هيه.. ترى جيه ولا جيه بنسير دبي..بنتمشى شوي..تغيير جو يعني وبعدين ندخل السينما و بنشوف الفلم اللي تباه بعد
خالد عقد حياته واستغرب من كلام ابوه اللي يشوف بانهم مجبورين يسيرون دبي هالاسبوع وقال وهو مستغرب: ليش نحن بنسير دبي جيه ولا جيه ؟
محمد ابتسم وقال: بنسير نخطب حق عمك نواف ..
خالد تم مبطل حلجه وقال في باله اكييد بيخطبون له سارة بنت خالته وديمه ..
محمد:بلاك تطالع جييه .. هههه هيه بنسير نخطب حق نواف ..يالله قوم ارقد عشان اول ماتردون من الجامعه نسير رباعه ..
خالد قال بسرعه وبدون ما يحس : وليش ما تخطبون لي انا ؟
محمد استغرب من ولده وبطل عيونه : انت ؟
خالد يوم استوعب اللي قاله:ههههههه اسولف وياك ابويا ..والله اني فرحان حق نواف..
محمد: هيه نعم ..يستاهل كل الخير ..وانت ادريبك تفكر تعرس .. بس ماشي زواج الا عقب ما تتخرج وتشتغل وتعتمد على نفسك ..
خالد قال وهو قافط: هههههه انشالله ..
وهو في خاطره يقول: وييين بصبر 5 سنييين زياده .. والله اخاف مها تروح من بين ايدي ..
&-_.في دبي ._-&
#في بيت علي المهيري#
فهد ياي يزور ميرة وكالعاده كانت متكشخة له على الاخير ..
فهد كان مايحب البنت اللي تتعبل وايد في عمرها ..وميرة تحط له ميك اب كامل جنها سايرة عرس بس صدق طالعه تخبل..
ميرة: اقوول فهد ..متى بنسير نختار اثاث بيتنا ؟
فهد: وقت ما تبين بنسير ..
ميرة قالت بفرح: خلاص عيل بنسير باجر ..
فهد وهو مبتسم :انشالله ..
وبعدين تذكر ان بيت خالته بيوون عشان سالفة سارة ونواف ..
فهد :اووه..باجر بيوونا بيت خالتي من العين ..
ميرة تطالعته وهي مب عايبنها الوضع : وخير يعني ؟
فهد:لازم اتم وياهم ..وبعدين هم يايين يخطبون سارة اختي ..
ميرة بدلع: لا والله ؟ ويعني اثاث بيتنا يولي ..وساروونتك اهم منه صح ؟
فهد هنيه بدى يعصب ويتظايج من الاسلوب اللي تتكلم فيه ميرة والطريقه اللي تكلمت فيها عن اخته..
فهد قال بحزم: بنسير يوم ثاني حق الاثاث ..بس باجر ماروم ..
ميرة :فهوودي حبيبي .. بليز خل نسير باجر ..بعدين انا ما بفضى ..
فهد بطل عيونه :يا سلام ؟ وليش ما بتفضين ؟؟شو بتسوين ؟
ميرة: ممم يمكن اسافر ويا خواتي لندن ..
فهد ما عيبته سالفة السفر لانه شارط على ميرة انه ماشي سفر مني والدرب..
فهد:رواحكن؟
ميرة وهي تهز اسها بالايجاب وقالت بكل دلع : اها ..
فهد: وليش انشالله بتسافرن لندن؟ ورواحكن بعد !!
ميرة: ابى اتزهب حق عرسي ..
فهد: كل المحلات اللي في لندن لهن فروع هنيه ..وفي محلات هنيه بعد احسن ..يعني مالها داعي هالسفرة
ميرة: فهوودي عاد ..
فهد: انا قلت لا يعني لا ..وبعد رواحكن ... لا لا لا ..
ميرة حست بان فهد يتحكم ووقفت وقالت وهي تطالع فهد بكل لوم : يا سلام تتحكم فيني يعني؟
فهد وهو مبطل عيونه :نعم؟
ميرة:شوف ..انا ابويا يخليني اسوي اللي خاطري فيه.. وانت من الحين تتحكم فيني وتقولي سوي ولا تسوين .. وروحي وتعالي ؟
فهد تعجب واستغرب وايد من طريقة ميرة ومن كلامها واول وحده يت في باله جواهر اللي ياما حذرته منها ..وقالت له ..ترى هي هب هينه..
فهد نش من مكانه وهو صدق مفووول عليها وطلع عنها وخلاها واقفه وهي تعض اصابعها من الندم على اللي قالته..
# بيت الخاله وديمه#
سارة مرتبشه ويا امها في ميلس الريايل ويالسين يرتبون وينظمون حق باجر ..والفرح مسيطر على جوهم ..مايد يالس يرسم ويلون في الحديقه..ابتدى في هالوايه من شهر.. امه اشترت له عدة التلوين كامله مع دفتر رسم كبير وكانو دايما يشوفونه منسدح على بطنه في الحديقه ليل ونهار ويرسم اشياء وايده ..مع صغر سنه كان رسمه حلو ومرتب..جواهر يالسه على واحد من كراسي الحديقه ولابسة شيلتها البيضا ويالسه ترمس هزاع اللي محتشر عليها لانها يالسه جيه في الحديقه مع انها دوومها تيلس جيه..بس هو ما يعيبه هالشي ..
دخل فهد بسيارته البيت ويوم شاف جواهر يالسه في الحديقه سار صوبها ..
فهد وهو يطالع مايد بنظرة حزينه: هاه استاذ مايد ..شو رسمت اليوم ؟
مايد:رسمت عرسك..شوف هذا انت ترزف ..وهذا نواف ولد خالوه ..وهذا هزااع..(وتم ايوول بالقلم الي في ايده ) ايوه ..عاشو ..
فهد ضحك على مايد وقاله وهو ياشر على واحد عيونه وسااع ..ويده وايد كبيرة :منو هذا عيل ؟
مايد قال وضحكته شاقه ويهه : هذا الشيخ مايد .. انا
فهد: ههههههههه..(طلع هالضحكه بحزن وروح عن اخوه وسار عند جواهر اللي من سكرت التيلفون وهي عافسه ويهها)
فهد:السلام عليج ..
جواهر(ومن ورى خاطرها): وعليك السلام والرحمه ..
فهد:بسم الله ..بلاج ماده بوزج ؟
جواهر:ماشي ..
فهد: هههه لا شو ماشي .. اختي جواهر حبيبتي مادة بوزها شبرين تقولين مطبه وبدون سبب؟
جواهر ضحكت غصبن عنها : هههههههههه
فهد: شو بلاج ؟ هزاع مزعلنج بشي ؟
جواهر بطلت عيونها:لالالا هزاع مستحيل يزعلني (ونزلت راسها وقالت) انا اللي زعلته ,,
فهد:افا .. الحين بيقول معطيني اختك عشان تزعلني ؟
جواهر: هو بصراحه السبب ما يرزى ..
فهد: اها ..
جواهر: عشان اطلع بشيلة بيضا في الحديقه ..
فهد طالعها بنص عين :شوفيها ..الحديقه مافيها لا زراع ولا البشكار.. مووليه ماايوون صوبها الا يوم انتن محد ولو شايف ان فيها شي جان انا بنفسي ما خليتكن تطلعن جيه ..
جواهر: ادري والله ..حتى اني خبرته يتخبرك .. بس هو هب طايع ..
فهد: هههههههه يغار عليج يالعنز ..
جواهر اونها استحت ونزلت راسها ..
فهد ابتسم وطالعها وعيونه كلها حزن: جواهر ..هذا الحين ريلج والمفروض تسمعين رمسته وتحطينها فوق راسج ولا تتحرين انه يفرض شي عليج لا بالعكس هو يقولج جيه عشان يحبج ويخاف عليج..يعني المفروض هالشي ما يزعلج يفرحج يالنخله ..صح؟
جواهر وهي مبتسمه: صح لسانك ..
فهد:صح بدنج يا بنت العم خخخخخ
جواهر: من اختك استويت بنت عمك هههههه
فهد قال بسرعه وبدون مقدمات: ممم جواهر ..انا مابلقى حد احسن عنج اشكي له عن اللي في خاطري..
جواهر عقدت حياتها واستغربت انه لجأ لها وما لجأ حق ساره كالعاده وقالت: قوول يا خوي ..
فهد:يعني مستعده تسمعيني ؟
جواهر وهي مبتسمه بحنان: اكييييد ..
وخبرها عن اللي صار بينه وبين ميرة وتوقع ان جواهر تقوله طلقها وافتك بس هي كانت اعقل عن جيه وقالت : انت الغلطان ..
فهد وهو مبطل عيونه :الحين بغيتج لي عون ..صرتي فرعون ؟؟
جواهر: هههههه يالذكي انت غلطان والله ..اسمعني زين ..هي دلووعه اوكي وتبى حد يدلعها صح هذا شي ما اختلفنا فيه بس اللي يتدلع ما يحب ياخذ اوامر من حد مهما كان هالشخص ..يعني المفروض كنت تسايرها بالكلام وتتكلم وياها بدبلوماسيه اكثر..
فهد:ياويلي على الدبلوماسيه هذا كله من تاثير هزاع عليج ههههه
جواهر: ههههه فهود عاد ..باجر سير حاول انك تراضيها ..ترى مهما كان هي حرمتك الحين..وانت ريلها (وهي تحاول تقلد اسلوبه)
فهد: تصدقين ما تليق عليج الرزاانه ههههه
جواهر: ويه حبيبي خلاص انا كبرت وصرت حرمه وباجر بيكون عندي عيال تباني اتم خريشه طول الدهر؟
فهد : هههههههههههه
جواهر: انزين عيل لا تتكدر ولا تزعل وسو اللي قتلك عليه ..
ابتسم لها فهد وقاال: انشالله .. بس جنج نسيتي شي واحد ؟
جواهر قالت بكل غباء: شو هو ؟
فهد:باجر بيوون يخطبون اختج ..وين تبيني اودر الريايل واسير لها ؟
جواهر وحطت ايدها على راسها : ههههههه اووووه ..تصدق نسيت ؟
فهد:شاطره ههههه قومي انزين عاوني امي وسارة.. حليلها ساروونه تعبت من الصبح وهي تعابل في هالميلس هب مثلج انتي من يوم ماسمعتي ان هزاع بيي بيخطبج وانتي مندسه في غرفتج وخايفه ههههه..
جواهر: هههههه انشالله الحين بسير ..
&-_.في العين._-&
#بيت العم ناصر#
طارق ويا حرمته نوال يالسين في الصاله ويا امه وابوه ويتطالعون تلفزيون ..ومها كانت توها نازلة من فوق وماسكه كتاب الرياضيات لان بالباجر عليها امتحان وهي ماشالله عليها نابغه في الرياضيات ..بس نزلت شوي تشوف شو الاوضاع تحت ..
مها: السلام عليكم ..
الكل: وعليكم السلام ورحمة الله ..
مها عقب ما حبت راس امها وابوها:شحالكم؟
ام طارق: بخير فديتج ..
طارق: هاه مهاوي عليج امتحان ؟
مها ابتسمت ابتسامه باهته تدل على تعبها: هييه وكمية كبيرة بعد ..
بوطارق: الله يعيينج يا بنتي ..هاه ما اتصلتي حق امنه ؟
مها حست بظيج شوي لان اخر مرة رمستها فيها سكرت في ويهها الخط مع ان مها كانت متصله تتطمن عليها : مم هيه دقيت ..وتسلم عليكم ..
الكل:الله يسلمها ..
نوال وهي مبتسمه: مها حبيبتي ..تبيني اساعدج في شي .. شكلج تعبانه ..
مها فرحت بمبادرة مرت اخوها وقالت: مشكوورة غناتي ..بس باقيلي درس وبخلص وبعدين برقد ..
طارق:ترقدين بدون عشى ؟ صبري تعشي ويانا وبعدين رقدي ..
مها: والله مالي نفس ..سلطان وين ؟
بو طارق: في الميلس مادريبه شو يسوي ..اظني انه يدرس..
ام طارق: ههههه سلطان يدرس ؟ تحصلونه مجابل هاللعبه ويالس يلعب..
الكل: ههههههه ..
مها: انا بسير اشوفه ولهت عليه ..
طارق طالعها بنص عين: وانا غايب عنكم شهرين وما اشوفكم الا مرتين في الاسبوع ؟وما ولهتي علي ؟
مها قفطت من اخوها وقالت وويهها محمر : ههههه هيه ولهت عليك ..بس اخاف اقول ونوال تزعل ..
نوال: هههههه لا فديتج مابزعل دام انها يايه منج ..
مها: هههههه انزين عيل انا بسير حق سلطان ..
ويوم سارت له حصلت الميلس مستوي مزبله ..قواطي بيبسي منتشرة في جميع ارجاء الميلس ..وعلب برنجلز مبطله وطايح منها الجبس.. حلويات طايحه هنييه ..مخدات الكنبات كل وحده في صوب ..والاخ سلطان يالس يشرب بيبسي ويلعب بلاي ستيشن ويا اخوه سعد ..
مها وهي مبطله عيونها :حسبي الله عليك يا سلطان ..شو هذا؟ شو مسوي في الميلس انت؟
سلطان تطالعها بخبث : مهووو..تعالي شوي بلاعبج دوور سيارات..خخخ
مها صدق عصبت من برود اخوها لان امها لو يت وشافت الميلس جييه محد غيرها بينلام كالعاده..
مها وهي تصارخ و معصبه لاول مرة في التاريخ :سلطااااااااااااااااااااان..
سلطان نقز من مكانه هو واخوه سعد وبطلو عيونهم ..
سلطان: امييي .. بلاج جيه ؟
مها وهي خلاص ما تشوف جدامها :قوم .. قوم يالله ..ونظف مزبلتك اللي مسونها هنيه ..يالله قوم ..
سعد:انا مالي خص ..
سلطان: يالهرم شو مالك خص .. تعال شل وياي ..
مها:جب انت وياه ..يالله نظفوا بسرعه..ترى والله يا سلطان اطر ورقة العربي اللي سويتها حقك ..
سلطان: لا دخييلج الا هي ..الاستاذ بيذبحني اذا ما سلمتها باجر..خلاص خلاص بنظف ..
وتمو سلطان وسعد ينظفون ومها واقفه فوق رووسهم واشكالهم تفطس من الضحك وهم زايغين من مها البااارده اللي نادر ما تعصب..
في اليوم الثاني ..
#بيت بو محمد#
يوم الاربعا عقب ما ردت نورة من الجامعه على الساعه 1 تقريبا يت على طوول ورقدت بعبااتها على الكنبه في الصاله ونواف ولد اختها نفس حالتها وماطاعو ينشون حق الغدا ..اما عبدالله فكان راد من الكليه من وقت عشان جيه طرش الدريول العزبه يجيك على كل شي هناك ..
..الساعه 4 العصر ..
نواف نزل من فوق وهو متلبس ومتكشخ وحالته حاله ..وريحة دهن العود والعطر واصله من غرفته ..
عبدالله: اوه اوه شو هالكشخه ؟
نواف والضحكه شاقه الويه :ساير اخطب ما تباني اكشخ ؟ ههههه
ويوم صد صوب نورة ونواف وحصلهم رقود بطل عيونه وقال بانفعال: هذيلا شو مرقدنهم هنيه؟ نوااري .. نوااف ..يالله نشووو ..
نورة كانت راقده و قالت وهي معصبه: ايييييه ..انا سويت الواجب لا تيلس تتبلى علي لا بالكتاب على ويهك الحين ..
عبدالله ونواف طالعو بعض ونقعو من الضحك لانهم درو انها تحلم.. عاد عبدالله لقاها فرصه وقام يغلس عليها شوي ..
عبدالله وهو يهزها بكل قوته ويسوي عمره يصيح: نواري.. نواري..ماتت ..ماتتت .. الله يرحمها ..نواف نواري ماتت..
نورة فزت من رقادها وهي حاطه ايدها على قلبها وتشوف نواف وعبدالله ميتين من الضحك عليها جاان اتعصب من خاطرها وقامت مسكت شيلتها تبى تزغد عبدالله اللي شرد وسار الميلس ..
نواف: هههههههه نواري تعالي تعالي ....(وهو يحاول يوعي نواف) نواف يالله نش..
نواف: اوهووو يالصدعه انتو ..ترى اييييه بخبر عليكم البلديه ..
نواف بطل عيونه وتعجب من ولد اخته اللي مصطل بالقو وضحك عليه من الخاطر ..
نورة وهي تلهث ورافعه عبايتها بايدها وشعرها ناقز : والله .. ل ..تشوف .. يالدب..
نواف: هههههه استريحي استريحي ..
نورة وهي معصبه :والله هذا بيموتني في يوم من الايام على اسلوبه الخايس يوم يوعيني ..
نواف: ههههههههه
نورة: هييه انت اضحك وانا اللي امووت من الخوف.. بس والله ليشوف وين بيروح مني ؟؟
نواف: ههههه انزين يالله نشي ..صلي العصر وتلبسي ..
نورة وهي ترفع شعرها المايل على ويهها ومالها خاطر تقوم: ليش؟
نواف بطل عيونه:شو ليش بعد ؟ بنسير دبي ..يالله يالله ..
نورة تذكرت ان اليوم بيسيرون عشان يخطبون حق اخوها بس تذكرت ان الريايل هم اللي بيروحون روحهم ونواف الحبيب مب متخيل عمره يسير بدون نورة جان تقوله بكل برود: نواف
نواف بكل براءة: هاه ..
نورة:جب..
وردت ترقد على الكنبه ..
نواف وهو مبطل حجله واونه معصب ومناك يبى يضحك على شكل نورة التحفه: جب؟ يجبج يالدبه .. يالله نشي ..
نورة: اييه يالذكي ..انتو الريايل بس اللي بتروحوون ..خوز عني خلني ارقد شوي ..
نواف هنيه تذكر : اووووه صح ..تذكرت ..ههههه انزين نشي من هنيه الحين سعيد بينزل من فوق بيقول شو هالناقه اللي منسدحه هنيه ..نشي ..
نورة وهي تشل عمرها بالغصب : انزييييييين ..افف منك ..
وهي طالعه على الدري بخطوات غير متوزانه جان تقوله: سلم على ساااره وجواهر..
نواف: ههههه صدق انج هب صاحيه .. انشالله يبلغ ...
#في الطريق#
محمد روح ويا عياله وعبدالله لان ابوه سعيد كان معزووم على عرس وما قدر انه يسير وياهم..وطوول الطريج وهو يسولف لهم عن العزبه ..صدعهم بسوالفه..الا محمد اللي كان يختبر معلومات عبدالله التراثيه ويساله عن شي فيها وهو طبعا ما يقصر وياه ويشرح له بعد ..
محمد:بو حمييد .. بتخبرك انت شو تاكل الهوش ؟
عبدالله هنييه توهق لانه ماله خص بالبوش ويبى يسوي عمره فاهم: سبوس ..ليش؟
محمد بطل عيونه: بس؟
عبدالله: هيه عيل شو ؟
محمد: من عذر كل يوم وحده طايحه مريضه ههههه..
عيسى+خالد: هههههههههههههه
خالد: ومسوي عمرك تفهم في العزبه .. انت ما همك غير البانشي ..
عبدالله تنهد من خاطره وقال بحزن: ااه فديتها .. تصدقون ولهت عليها ..
خالد: يوم اقولكم انها حرمته ..ماصدقتوني ..
الكل: ههههههههههههه..
في السيارة الثانيه
نواف كان راكب ويا فيصل وحمد و متشقق من الخاطر وهو اللي يسوق وحاط اغنية الجسمي >حلم الكرى< وشوي وبيرزف من وناسته..
فيصل: نواف انتبه حق الطريق ..
نواف: منتبه والله ..
حمد: وين منتبه وانت شوي وبتدخلنا في عمود الكهربا من وناستك ؟
نواف: هههههههه خلوني استانس شوي ... والله ماقدر اوصف لكم كيف انا فرحان ..
حمد لوى بوزه وقال: جنك اول واحد ساير تخطب.. ياخي نحن خطبنا قبلك وما سوينا شراتك..هههههه
فيصل: ههههههه خله يا حمد ترى نواف غير ..
وعقب ساعه تقريبا وصلوا بيت الخاله وديمه ..
عبدالله اول ما نزل من السيارة تم يتمغط جنه يستعد حق سباق اما خالد وعيسى ومحمد على طول اول ما نزلو سارو صوب الميلس ويا فهد وابوه ..
وعقب شوي وصلت سيارة نواف ونزلوا هم بعد وسارو صوب الميلس ..
في الميلس الكل كان مستانس ويسولف ويضحك .. والسعاده غامرتنهم بهالمناسبه ...
بوفهد: حياك الله يا محمد .. والله نورت دبي ..
محمد: الله يحييك يا بوفهد ..ودبي ما تنور الا باهلها الطيبيين ..
بوفهد:تسلم من طيب اصلك يا بوعيسى ..
فيصل: هاه فهد متى انشالله العرس ؟
فهد : والله ما حددنا العرس لين الحين .. بس شكلي بسويه ويا عرس هزاع رباعه ..
عيسى: احلى شي الاعراس الجماعيه ..
خالد يتدخل: لا شو .. ماشي ترتييب..
عبدالله: ماشالله عليك يابو الترتيب انت ..
الكل: ههههههههه
محمد: خالد ترى انت وعيسى عرسكم في يوم واحد ..
خالد بطل عيونه وكلهم ماتو من الضحك عليه ونظراته كلها احتجاج..
محمد: هههه المهم يا بوفهد ..انتو تعرفون الموضوع اللي نحن يايين بخصوصه .. وانشالله يكون فيه نصيب حق نواف (وحط ايده على جتف نواف اللي كان يالس عداله)
بوفهد وهو مبتسم: هييه نعم .. ووين بنلقى ريال شرات نواف حق بنتنا..
وتمو الريايل يحددون موعد الملجه واتفقوا انها تكون الاسبوع الياي والعرس بعدين يقررونه ..بالنسبه حق سارة ودراستها نواف قال لا هي لالالالازم تكمل وفي دبي بعد ..لانه ناوي اييي دبي ويدور له شغل فيها يمكن يحصل شغل احسن من اللي فيه لان تخصصه مطلوب في كل مكان ..
سارة يوم بلغوها بهالشي بغت تموت من الفرحه ويلست تتفدى نواف لين ما قالت بس حتى ان جواهر تمت تضحك عليها ..
&-_.في العين._-&
#بيت بو محمد#
امنه حرقت تيلفون نورة من كثر ما تتصل فيها عشان تتخبرها شو خذو في الجامعه لانها كالعاده ما حضرت..
نورة وبصوت تعبان : الو ..
امنه : صح النووم ..
نورة: ههه
امنه: شو راقده ؟
نورة: هيه ..بس زين انج وعيتيني عشان اصلي ..
امنه:اوكي عيل بدق لج بعدين ..
نورة: سمعي انا بصلي وبدق لج ..
امنه: اوكي ..باي ..
نورة :الله يحفظج ..
وعقب ما تسبحت وصلت دقت حق امنه ..
نورة: هلا اماني ..
امنه وباستغراب : اماني ؟هههههه شو هالاسم بعد ؟
نورة: اوني ادلعج خخخ
امنه : ههههه امحق دلع .. انزين سمعي ..شو عطوكم اليوم ؟
نورة: شوفي انا كل الواجبات اللي عطونا ياها نزلتهن في الايميل ..ونتايج امتحان الماث حق كل البنات طرشهن لي السير على ايميلي وانا طبعتهن وعطيتهن البنات ..
امنه : انزين انا كم نتيجتي ؟
نورة: مممم والله ماذكر ..بس اذا تبين تعرفين بييبها لج يوم السبت ..
امنه:وليش مب اليوم ؟
نورة قالت باحراج: امس قطعو النت ..
امنه: ههههه عادي غناتي .. انزين عادي انا اخذها من ايميلج ؟
نورة قالت بدون تفكير: افا عليج .. يبيي ورقة وقلم وبعطيج ايميلي وباسوووردي ..
امنه عقب ما سجلتهن : اوكي غناتي انا بسير اجيك ..
نورة: وطمنينييي على علامتج انزين ؟
امنه: اوكي ..باي ..
وسارت امنه وبطلت النت وعلى طول بطلت ايميل نورة ..ويلست تتعبث فيه وتقول في خاطرها خلني اشوف بلاويها ..
نورة ناسية سالفة ايميلات احمد اللي كان يطرشهن حقها يوم كانو على اتصال ..كانت حاطتهن بروحهن في فولدر خاص وماشكت ولا لحظة ان امنه بتيلس تتعبث في ايميلها وتدور ..عشان جييه عطتها الباسوورد وهي مرتاحه وواثقه ..
امنه وهي يالسه تدور بطلت فولدر رسايل احمد وماشافت شي غريب الا عنوان ايميل <نورة ردي علي دخييلج> استغربت امنه من هالرساله اللي في عنوانها رجا وقالت خلني اشوف شو سالفتها ويوم بطلتها..
"نورة..دخييلج تفهميين السالفه عدل وبعدين احكمي ..انا اترياج تدخلين اونلاين.. والله يخلييج لا تخييبين ظني..احمد"
هالايميل كان مطرشنه لها احمد يوم درت نورة انه عرف اسمها وطلعت عنه بدون ما ترد عليه ..
امنه هنييه بطلت حلجها وشهقت بصوت عالي وقالت :نورووه ؟
ويلست تفكر "منو هذا احمد؟ اكيييد اخو وعد اللي كان مريض.. طلعتي هب هينه والله ومسويتلي فيها محترمه هاه ؟...بس ماااعليه ..ماعليييه .. انا بعلمج الادب يا بنت عمي المحترمه ..."

"*"الجزء الرابع والعشرين"*"
#بيت بومحمد#
نورة ماسكه ولد اختها نواف ويالسه تدرسه في الصاله.. طلعلها قرووون وهي تفهمه رياضيات..
نورة:نوافوووه.. برقعك بالشنطه تراني ..الحين انت صف خامس ابتدائي وماتعرف شو ناتج 7+7 ؟؟
نواف و بكل برووود كالعاده :خالوه .. اقصد نواري سمعيني ..
نورة تنهدت وقالت: اللهم طولك يا رووح اسمعك تراني هب صمخه ارمس يالله ..
نواف: انا اعرف الناتج ..
نورة: لا والله ؟ تعرفه ويالس تستهبل علي من الصبح ؟ يالله خبرني شو الجواب..
نواف وهو يعد باصابعه : مم 13 ..
نورة الله لا يوريكم شكلها يوم تعصب ..تستوي وحش هائج ومحد يوقفه عند حده عاد هالمرة توحشت على نواف المسكين :نوافوووووو (دزت راسه بالخفيف) وين مخك انت؟
نواف: نواااري لا تعصبين ..افففففففففف مابى ادرس ..
ونش نواف من مكانه وسار انسدح تحت التلفزيون وهي بعدها يالسه تتحرطم ..
نورة: والله لتشوف يالسبال ..تعااااااال .. تعااااااااال ترى بخبر امك ..
سعيد كان متلبس ونازل من فوق ويوم شاف نورة معصبه والكتب منثره حواليها ..
سعيد: نورة بلاج محتشره ؟
نورة :ولدك .. يننني .. ذبحني .. خلااااااااااااااص ..بجتله وبجتل عمري ..
سعيد: هههههههههههه شو سوى بعد؟
نورة بطلت عيونها وكانت ناويه تفرغ باقي شحنة الغضب في سعيد بس احترمت عمرها شوي لان مهما خذت عليه بيتم هو ريل اختها والمفروض تحترمه ..
نورة: مايعرف شو ناتج 7+7!!!
سعيد:بسسييييطه .. 14
نورة وهي تصفق: عاااش الذكي.. (ولفت صوب نواف) ابى اعرف انت ليش ما طلعت ذكي على ابوك؟؟ بس فالح تجابل هالتلفزيون وترقد تحته..
طبعا نواف لا حياة لمن تنادي ..
سعيد: يااا شيخه ..
شيخه وهي يايه من المطبخ وماسكه المدخن : صبر بييب العود من فوق ..
سعيد: استعيلي شوي الله يخليييج ..
شيخه ما انتبهت حق ولدها انه مجابل التلفزيون.. لانها لو شافته على طووول بتجلع واير التلفزيون ماااشي تفاهم ..
نورة يلست تلعب بتيلفونها وشافت نواف اخوها مطرش لها مسج " يالله متى بتفصلين حق عرسي ؟ "
نورة بطلت عيونها وضحكتها شقت ويهها وقالت حق سعيد :هههههه اظني حددو ملجة نواف ..
سعيد: صدق ؟ زين مبروووك والله يستاهل نواف ..
نورة: فدييييييييته.. (وردت عليه " (لابسه عباتي واترياك عند الباب عشان توديني الخياط خخخ "
نواف اول ما قرى المسج نقع من الضحك كانوا توهم طالعين من بيت خالته راجعين العين ..محمد سار ويا عيسى وخالد وعبدالله يتمشون وبعدين بيسيرون صوب السيتي شوي وكانو يبون نواف يتم وياهم بس لان هو اللي يايب فيصل وحمد لازم يردهم لان حمد صدعهم يبى يرد العين بسرعه عشان فاطمه روحها في البيت ..
فيصل: نواف ..انت يوم انك بتسكن في دبي ويا حرمتك بتاخذ ارض ولا شقه ؟
نواف كان مب وياهم كان يالس يخطط في باله حق ترتيب الملجه و العرس ومرتبش روحه ..
حمد:ههههه ياخي خله هذا روحه مب مصدق انه بيملج الاسبوع الياي..
فيصل: ههههه هيه والله صدقك ..
نواف: اييه لا تحشون فيني تراني اسمعكم ههههه ..
حمد: زين زين يوم انك مشغل قرون الاستشعار ..
نواف+فيصل:هههههههه
نواف: مم شوف يا فيصل اللي يريح سارة بسويه وهالامور بخليها هي تقررهم لان مهما كان رايها مهم..
حمد:قصدك رايها الاهم هب المهم ههههه
نواف:ياخي انت بلاك علي.. شو غيران اني بعرس؟ سير خذ لك وحده الله حللك اربع هههه
حمد بطل عيونه: والله ما ابدل فاطمه باغلى شي في هالكون ..
نواف: ايوااااا يا قيس روووووووووووح ...
فيصل: ههههه سبحان مغير الاحوال مادري منو كان محتج ما يبى ياخذها من قبل ؟
حمد: تصدقوون الحين عرفت ان محمد يبى مصلحتي والله اني احبه هالانسان ..
نواف: الريال واااايد تغير.. صاير حبوب وطيب مع الناس وحنون على عياله حتى عيسى صار ما يطلع من البيت واييني شرات قبل كله يالس في البيت ومجابل ابوه هههه ..
فيصل: الله يديم هالمحبه بينهم ..
نواف+حمد:آآآمين
وشوي ولا رن تيلفون نواف ،نواف اول ما شاف الرقم تظايج من الخاطر وطنش التيلفون اللي رن اكثر عن عشر مرات واخر شي اغلقه ..
فيصل وهو مستغرب: شو بلاك ماترد ؟
نواف: اغلقته بعد انزين ..
حمد: ههههه ليكون حد يزعجك ويغازل خخخخ
نواف : ها ها ها ..
فيصل: ههههه صدق منو ؟ حد ماتبى ترمسه ؟؟
نواف: الله يسلمك هاي وحده مادري كيف عرفتني وعرفت اسمي ورقمي.. تقولي انا اعرفك زين وانت ما تعرفني!!
حمد:يمكن معجبه هههههه
نواف: اففف ياخي ازعجتني هاي شوو ماشي لا اخو ولا ابو وراها يعلمونها الادب ؟
فيصل: بنات هالايام .. مهما كانو مربايين يسوون المصايب ..
نواف:والله صدقك ..صبر صبر انا طالب من عيسى انه يطلع لي رقمها باسم منو مسجل ..
ودق نواف حق عيسى..
عيسى: مرحباااااااا الساع ..
نواف: مرحبتين .. هاه وينكم ؟
عيسى:والله ماشي نحوط بالسيارة وبعد نص ساعه جييه بندخل فلم..
نواف: يااحيييكم ..
عيسى: ترى قلنا لك تعال بس انت ما طعت ..
نواف: هههههه ياخي والله خاطري ايي بس تعرف وياي هالشياااب خخخ..
حمد تتدخل وهو معصب:شاب راسك يالهرم نحن شياب ؟
عيسى: ههههههااااااااااااي سلامي عليك ياعمي حمد ..
نواف وهو قافط : ههههه استانست ويا راسك ؟
عيسى: هههههه
نواف: انزين اسمع تذكر الرقم اللي بغيتك اتطلعلي باسم منو مسجل؟
عيسى: هيييه ... اليوم رمست الريال ويااب لي الاسم ..
نواف: انزين باسم منو هالرقم ؟
عيسى: يقول واحد اسمه علي المهيري ..
نواف :علي المهيري ؟؟!!!!!!!
عيسى: هيييه ..ياخي خطيير رقمه ههههه تعرفه الريال ؟
(وطبعا قال بصفة واحد عشان ما يبين حق اللي وياه انه يرمس عن بنت)
نواف: عيسووه عن الاستهبال شو اعرفه؟ هاي بنت ..خلاص مشكوور.. انا دريت ان الرقم هب باسمها ..
عيسى: صدق انك غبي وما تفتهم يا نواف هههه يالله برايك عيل ..
نواف وهو متظايج: محد غبي غيرك ..باي
وتم نواف طوول الطريج يفكر ويقول هاي شو تبى مني؟ ومنو هذا علي؟ ابوها؟ اخوها؟ يمكن ريلها بعد!! خلها تولي.. انا ليش افكر فيها جيييه والاسبوع الياي بتكون سارة حقي!! آآه متى بيي الاسبوع الياي عشان ارتاح واكون اسعد انسان في هالكون؟!
#بيت جاسم الكتبي#
سكرت امنه النت وهي بعدها مب مصدقه اللي شافته.. معقوله؟ نورووه يطلع منها كل هذا ؟! انا شو اللي قاهرني غير ان كل الناس مخدووعين فيها ويحبونها ويتحروونها ملاك.. ومناك هي ام البلاوي.. ثرج هب هينه يا نورووه.. بس ماااااعليه.. مثل ما خليتي كل اللي حوالينج يحبونج وينخدعوون فيج.. انا بخليهم ينجلبون ضدج ويعرفوونج صدق.. بس صبري علي ...
خليفه: امنه حبيبتي .. شو بلاج؟
امنه :ما بلاني شي؟
خليفه طالعها بنص عين: كيف ما بلاج شي وانتي سرحانه وتفكرين ؟!
امنه: مم ماشي افكر في دراستي .. وكيف وضعي يعني ..
خليفه: أي وضع تقصدين ؟
امنه قالت بظييج:خليفه دخييييلك انا هب مرتاحه هنيه ابى اطلع من هالبيت ..
خليفه بطل عيونه وقال وهو بدى يعصب: امنه..شو هالرمسه الله يهديج ؟
امنه: خليفه اسمعني ..
خليفه: لا بسمع ولا شي.. انا سالتج حد مظايقنج هنيه؟ وما جاوبتي خبريني منو مظايقنج وانا اادبه لج ؟ بس قولي منو ؟
امنه : .............. منى.
خليفه قال بعصبيه: منى ؟!!!!!!!!!!!! شو سوت لج؟
امنه: حاطه دوبها ودوبي .. ما تحبني وكله تحش فيني ..
خليفه: ......
امنه: ولا ازيدك من الشعر بيت .. حتى انت ما سلمت من لسانها الطويل ..
خليفه بطل عيونه وهو مستغرب:انا ؟؟
امنه: هيييه.. يالسه تمن عليك انها هي اللي قالتلك سير واشتغل ويا ابوك ولولاي انا جان ما سار ولا تحرك ومادري شو ..
خليفه وهو معصب: امنه.. انتي متاكده من هالرمسه ؟
امنه:خليفه انا مابى انقل كلام ولا اسوي مشاكل بينك وبين اختك.. بس انا حبيت اقولك عشان لا تتحسبني اني ظلمتها ولاشي ..
خليفه طلع من غرفته وهو معصب وساير تحت عند اخته منى دخل الصاله وشاف منى ولطيفه يالسات ويتابعن مسلسل وعيونه ينتشر منها الشرار ..منى ولطيفه طالعن بعض وعرفن ان السالفه فيها امنه بس ما اهتمن بخليفه الواقف واللي تم ساكت لفترة بسيطه..
منى نشت تبى تسير تييب لهن عصير بس خليفه وقفها ومسكها من ايدها ..
منى وهي مبطله عيونها وصرخت في ويه خليفه: خليفه ؟؟ شو هذا بعد ؟
خليفه وهو فاقد اعصابه: انتي شو تتحريني؟ طرطور عندج؟ يالسه تمنين علي انج خليتيني اشتغل ويا ابوي ؟
منى لفت على لطيفه اللي يالسه تطالعها بنظرات حزينه ونظرات كلها لوم وجنها تقولها انا ياما حذرتج من امنه بس انتي اللي ما سمعتيني..
خليفه : ارمسي .. شو انا طرطوور ؟
منى: خليفه .. هد ايدي واحترمني لا تنسى اني اختك الكبيرة ..
خليفه: طز فييج وفي هالاخوة ..انتي شو من البشر؟ بس شفتيني مرتاح ويا حرمتي قمتي تقرضين فيها وتطلعين عني وعنها رمسه جنج سوسه؟
منى صدق عصبت وقالت وهي تصارخ في ويه خليفه: محد سوسه غيرها ..تيلس فوق وتعبي مخك بخرابيط مالها داعي ..
خليفه: أي خرابيط ؟؟ تنكرين انج ما رمستي من وراها ؟ ارمسي ؟
منى: ما انكر اني رمست من وراها ..
خليفه: عيل جب ولا كلمه ولمي ثمج .. وليكون اسمع عنج انج قلتي أي شي من وراها ..ترى والله يا منى ما بتشوفين شي يعييبج ..
ودزها خليفه بكل قوة وطلع فوق.. اما منى فمن شدة قهرها تمت ساكته وعبرتها خانقتها على اللي ياها من اخوها الصغير وكله من تحت راس حرمته امنه.. لطيفه حاولت تهدي الوضع وقامت تواسي منى بس منى ما سمعتها وسارت على طول غرفتها عشان ما تبين حق لطيفه انها منقهره من امنه ..
بعد مرور اسبوع على كل الاحداث اللي صارت ..
#بيت بومحمد#
نواف كان متلبس من الساعه 2 الظهر ومتكشخ وحالته حاله ويالس يحن عليهم انهم يجهزون بسرعه عشان يروحون دبي حق الملجه.. عاد اليوم ملجته على سارة ومايبى أي شي يستوي ويخرب هالحدث المهم في حياته ..
نورة يالسه في غرفتها محتارة تسير الصالون ولا تسوي شعرها روحها؟ وفستانها طلع وسيع عليها لانه جاهز وسوتلهم مناحه ليين ماودوه الخياط وعدلوه حقها.. عبدالله كان توه ناش من الرقاد وعلى طول دخل يتسبح.. شيخه مرتبشه ويا عيالها عليا وعمر وتبى تلبسهم وتخلص منهم بسرعه عشان هي تسير الصالون بعد وكانت شوق يايبه بناتها عشان تجهزهن وتلبسهن في بيت يدهن هي الثانيه عشان تسير ويا شيخه الصالون.. اما ام محمد فكانت يالس تتقهوى ويا محمد وعياله وفيصل ..
ام محمد: جنه حمد تاخر !!!
فيصل وهو مبتسم: يامي لا تحاتين .. هو قايل انه بيتاخر شوي لانه بيي من الدوام وبيريح ..
محمد : نواف ايلس مكان واحد ..الحين بيخلصون وبيزهبون انت ليش تحاتي ؟
نواف:يا محمد بنتاخر والله بنتاخر.. (وهو ياشر على ساعته) طالع طالع الساعه كم؟!!!
فيصل: بعدها 3 العصر ونحن بنملج عقب صلاة العشا ..
نواف بطل عيونه : يا سلام؟ لا لا اانتو قايلين ان بنملج عقب صلاة المغرب ..
محمد:هههههه منو قالك ان عقب صلاة المغرب ؟
نواف: انتو ما اتفقتو على جيييه ؟؟
عيسى: نواف شو هالمخ اللي في راسك.. الحين هاي ملجتك وانت ما تعرف اذا بتملج قبل صلاة العشا ولا عقب ؟
نواف وعلامات الخوف على ويهه : يعني شووو الحين ما بملج؟؟
خالد: بتملج بتملج بس عقب صلاة العشا ..
نواف بكل خيبة امل:لاااااااااااااااااااااااااا لا تقول ..
الكل: ههههههههه
ام محمد:فديتك بتملج على سارة لا تخاف بس تعال استريح ايلس خلني اصب لك قهوة ..
نواف تنهد بالقو وسار يلس حذال امه ويلسوا يتقهوون ويسولفون وياها..
نورة نزلت من فوق وهي لابسه الفستان وفاله شعرها وويهها معفوس ..
محمد: الله الله شو هالكشخه !!
خالد: هههه بلاج عافسه ويهج جييه ؟
نورة وهي شوي وبتصيح: شوف شوف الفستاان بعده وسيع علي ..
عيسى بطل عيونه: انا اليوم الصبح يايبنه من الخياط !!!
نواف: هب وسيع ولا شي طالعه تخبلين فيه ..
نورة وهي مبطله عيونها: طالعه اخبل فيه !! والله طالعه جني حامل ..
الكل : ههههههههههههه
ام محمد : وابوي عليج يا نورة .. شو هالرمسه بعد ؟
خالد: هههههااااي لا يدووه هي تقول انه وسيع عشان تبين انها ضعفااانه ..
عيسى: هههههههه لا تخافين بعدج درااام ..
نورة طالعت عيسى وخالد بنص عين وقالت : جب انزين..
خالد+عيسى: هههههههههههه ..
نورة :حتى شعري ماعرف شو اسوي فيه .. ياويلي..
نواف: والله شعرج حلو بعد بس يالله خلصي ترى انتي اللي ماخرتنا..
نورة: خلاص مابسير وياكم ..
نواف بطل حلجه وعيونه وقال بصوت عالي : شووووووه ؟
نورة: شوف شكلي كيف .. شو تباهم يقولون عني ؟
فيصل: بيقولون الله شو هالحلوة الامورة..
نورة وهي طفراانه :فيصل عااد ..
فيصل: ههههه شو تبيني اقولج عيل ؟؟
ام محمد: شيخه بتسير الصالون عقب شوي ويا شوق سيري وياهن ..
نورة بطلت عيونها: بعدها ما روحت ؟ انا اتحراها روحت من زمان !!
ام محمد: لا بعدها فوق تلبس عليا وعمر وشوق تلبس بناتها..
نورة وهي تربع على الدري: بسير اتخبرهن بسرعه ..
خالد:شوي شوي عن تتخرطفين بفستانج يا الحامل خخخخ
نواف: اسكت عنها عن تقول ما بسير وياكم بعد ترى ما بملج الا و نورة هناك ويانا ..
عيسى: الله الله على الحب الزايد ..
نواف : هههههه ياخي اختي ما تباني احبها ؟؟
خالد: وهذا عبييييد رقد في الحمام بسير اشوفه ..
نواف: سيير استعيله هذا الثاااني ياااربي شكلي ما بملج اليوم والسبه عبيد ونوااري ..
محمد وحط ايده على جتف نواف: هد اعصااابك باااقي وايد على العشا..
نواف وهو مبتسم: انشالله ..
وعقب ما سارت نورة ويا شيخه وشوق الصالون تلاقن هناك ويا فاطمه حرمة حمد وتعدلن وخلصن وخلن ثيابهن في السيارة عشان يتلبسن في دبي وعلى طول اول ما خلصن سارن ويا حمد دبي على الساعه 5 لان الباقيين طلعو قبل وسبقووهم ..
&-_.في دبي ._-&
#بيت الخاله وديمه#
سارة يايه عندها مالت الصالون ويالسه تسوي شعرها وهي محتشره ومعصبه صدق.. كانت متوترة وايد واييد ومب عارفه شو تسوي بعمرها وخلااص شوي وبتصيح ..
سارة وهي معصبه: جوااااااهر .. ايييييييييييييه .. هب هنيييه ..هذا حطووه في الميلس ..
جواهر: ساروه لا تعصبين جييه انزين انا شدرااني ..ميوود يود هالمدخن وده تحت عند اميي في الميلس ..
مايد: انزين .. شو رايج فيني ؟
جواهر: فديتك تجنن بس يالله سير بسرعه ..
مايد: انزين انزين ..
وسار مايد عنهن ..
جواهر: انا بسيرالصالون تبين شي مني ؟
سارة: لا بس دخييلج لا تتاخرين علي مابى اتم روحي..
جواهر وهي مبتسمه : انشالله .. وهدي اعصااابج ..يالله باي
ونزلت جواهر تحت عند امها اللي كانت هي الثانيه مرتبشه ..
جواهر: امي وين الدريول ؟
ام فهد: طرشته اييب الحلويات اللي موصيين عليهن ..
جواهر: وفهد ؟؟
ام فهد: مادري مادري !!
جواهر: يااا الله .. خلني ادق له ..
ويوم دقت له حصلته هو الثاني مشغول ..
جواهر وهي شوي وبتصيح: اميييي فهود مشغول والدريول مادري وين وانا ابى اسير الصالون شو اسوي الحين ؟
ام فهد : ..............
جواهر: امييييييي .. ابى اسير الصالون ..
ام فهد وهي صدق مرتبشه: سيري ويا ريلج ..بس خليني روحي الحين ماتشوفينيي مشغوله !!
جواهر بطلت عيونها: شوووه ؟؟ اسير ويا هزاع ؟؟
ام فهد : هيه هيه يالله بس فكيني من حشرتج..
جواهر وهي بعدها مب مستوعبه : يعني عادي ؟
ام فهد :اففففففففف عادي عادي سيري خذي مايد وياج..
جواهر وهي محتارة: بس اخاف ابويا ولا فهد يعصبون ان درو؟!..
ام فهد وهي معصبه: جواهر ان ما سرتي عن ويهي الحين بجتلج ..
جواهر وضحكتها شاقه الويه: انشالله ..
وسارت ودقت حق هزاع وهو الحبيب ما صدق على الله خمس دقايق وكان في بيتهم وسارت وياه هي ومايد ..
*في السيارة*
جواهر كانت صدق مستحيه لانها اول مرة تركب عدال ريال غير ابوها وفهد ولا بعد راكبه عدال هزاع.. خلاااااص كانت صدق ميته من المستحى ..
هزاع ضحكته كانت شاقة ويهه ويبى يسوي جو في السيارة لان جواهر من اول ما ركبت ما نطقت بولا حرف ..
هزاع: هاه ..شحالك ميوود ؟
مايد : والله بخير يا هزاااعووو..
جواهر صدت صوب مايد وهي معصبه: ميوود عيب عليك قول هزاع ..
هزاع: ههههههه عادي يا جواهر خله يزقرني مثل ما يبى دام انج راكبه عدالي حتى لو بيصفعني عادي عندي ..
جواهر قفطت ..
مايد: حووووه شو هالرمسه بعد.. ايييه لا تتحروني ماافهم حركاتكم انت وياها هزاعوووه سوق وانت ساكت ..
هزاع: هههههههههههههه انشالله عمي ..
مايد: هييه جييه اباك ..
جواهر وهي صدق معصبه على مايد: ميوود يالسبال خل نرجع البيت بس ..
هزاع: خليه يا جواهر هههههه.. هذا هو الصالون اللي بغيتيه ؟
جواهر: هيييييه مشكوور ..
هزاع: افاا علييج حبيبتي ..
مايد وهو معصب: حبك برص ..
هزاع بطل عيونه : نعم ؟
جواهر مسكت مايد من اذنه: لساانك هالطويييل ان ما قصيته لك ما بكون انا جواهر..
مايد: هيه عيل ليش يقولج حبيبتي ؟؟
جواهر: هذا ريلي يالخسف وانت مالك خص.. اسمحلي هزاع ..
هزاع وهو مبتسم: عاادي غناتي ..
مايد بطل عيونه : طاااعو .. طايح مغازل فيج وتبيني اسكت له ؟
جواهر طنشت مايد ونزلت من السيارة وقبل لا تسكر الباب ..
هزاع: متى تبيني ايي اشلج ؟
جواهر: مابى اتعبك وياي...
هزاع واونه معصب: شو اتعبك وياي بعد ؟؟ لو تبيني اوقف هنييه ليين ما تخلصييين بوقف لج بعد .. بس انتي امري ..
جواهر استحت من هزاع اللي يوم ترمسه في التيلفون شي ويوم تشوفه شي ثاني لانها دووم تستحي منه يوم تشوفه وما تقدر ترفع عينها في عينه بس في التيلفون تطلع كل الفظاايح..
جواهر: خلاص انا يوم بخلص بدق حق فهد واذا هو مشغول بدق لك.
هزاع: انزين اتريا اتصالج ..
وعقب ما خلصت جواهر دقت حق فهد وتمنت انها تلقاه مشغول عشان ترجع ويا هزاع بس حصلته توه مخلص اشغاله وراجع البيت ويا هو وخذها
على اذان المغرب وصل نواف واخوانه وسارو المسيد رباعه ويا بو فهد وفهد عشان يصلون وعقب الصلاة يملجون لان نواف كان صدق مستعيل وحمد وصل ويا الحريم عقب صلاة المغرب واول ما وصل سارت نورة على طوول فوق عشان تتلبس وتعدل شعرها اللي اخترب في الطريج.. نورة اول ما بطلت باب غرفة سارة شافت مالت الصالون يالسه تحط لها الميك اب وهي خلاااص شوي وبتنهار من كثر ماهي متوترة ..
نورة وهي مبطله عيونها: مااااااااااااشااااالله ..الله الله شو هالجمااال كله ؟؟
سارة اول ماشافت نورة قامت ولوت عليها وتمت تصيييح وانمسح كل الشاادو في عباة نورة اللي يالسه تهديها ..
نورة وهي مستغربه : سارة شو بلاج ؟؟؟
سارة وهي تصيح: مب مصدقه اني باخذ نواف ..
نورة رفعت راس سارة عن جتفها وطالعتها بنص وقالت وهي تسوي عمرهامعصبه: ويا هالويه اتحريت صاير شي الحين ههههه زيغتييييينييييي ..
سارة وهي تصارخ ومالت الصالون تحاول انها تيلسها مكان واحد عشان تعدل مكياجها: يعني هذا هب شي ؟؟
نورة وهي تطلع فستانها من كيسته: ههههه لا شي ويا ويهج.. انا بسير البس فستاني..
وعقب ما لبست نورة فستانها يلست عدال سارة وتمت تسولف وياها وعقب نص ساعه دخلت عليهن جواهر اللي متكشخه بالقو وبعد ما سلمو على بعض..
جواهر: اش اش .. شو هالشعرالحلو ؟؟
نورة: سكتي الله يخليييج اخترب في السيارة ودهن ..
جواهر: انتي بس سشورتييه ؟
نورة: هيييه ..ادري انه خايس مافي داعي تقولين وفستاني يسلم عليكم واايد واااايد ومكيااجي اختفى ولا جني حاطه شي ..
جواهر وهي مبطله عيونها:والله ان شكلج بالكامل طالع جناااااااان(وهي تدزها) من قدج بيخطبوووووونج اليوم هههههه ..
نورة: فال الله ولا فالج ..
جواهر وهي مبطله عيونها: ليييش؟
نورة: مابى واحد من دبي ..
جواهر وهي حاطه ايدها على خصرها وتتمصخر: ايوه ايوه طلعي اللي في خاطرج عشان جييه رفضتي فهوود خخخخ
نورة: ههههههه ويا هالويه دومج تفهمين غلط ..
سارة وهي مسكرة عين ومبطله الثانيه وتصرخ :ايييه انتي وياها حرام عليكن تعالن مسكن ايدي والله بموت ..
جواهر لفت على نورة وقالت: هذا الحين وبتاخذ نواف اللي تحبه جييه تسوي عيل الله يعين لو بتاخذ واحد ما تعرفه ولا يعرفها ههههه
نورة: هههههه هيه والله صدقج ..
وشوي ولا بطل الباب مايد ..
نورة بفرح : ميووودييييي..
مايد سار و وايه نورة وهو مستاانس : نوااري ..
نورة: شحالك حبيبي ؟
مايد : بخير حبيبتي وانتي شحالج ؟
جواهر: هي هي شو حبيبتي بعد ؟؟ وين تبى انت ؟؟
مايد وهو يعاند: كيفي .. عيل ليش هزاع يقولج حبيبتي وانا ماقول حق نواري ؟
جواهر وبدت تعصب:هزاع ريلي انزين ..
مايد: حتى نواري ريلي انزيييين ..
كل البنات تناقعن من الضحك حتى سارة اللي كانت على اعصابها تمت تضحك من خاطرها على اخوها الصغير مايد ..
مايد: امي تقولكن استعيلن لان الحريم وصلن ..
سارة قالت بخوف: اوييييييييه الحريم وصلن وانا ما خلصت شي شو بسوي الحييييين ؟؟
جواهر بطلت عيونها: ويين ما خلصتي شي ؟ بس باقي تحط لج الروج و تلبسين فستانج وتنزلين !!
سارة وهي صدق خايفه: مابى مابى ..
نورة: وابوي عليج انا !! شو ما تبين بعد ؟؟ترى بخبر نواف عليييج ..
سارة تمت صاااخه يوم قالت نورة اسم نواف وتمت تفكر كيف بيكون شكلها يوم بيدخل وبيشوفها لانها كانت تحاااتي هاللحظة ..
عقب ما خلصوا مكياج سارة وكانت الوانه سيمبل وطاالع يجنن عليها لانها روحها جمالها طبيعي ..
سارة وهي مرتبشه: جواهر دخييلج تعالي عدليلي الفستان من تحت ..
جواهر :انشالله ..نواري شوفي منو يدق الباب..
نورة: اوكي ..
ويوم ما بطلت نورة الباب حصلت فهد في ويهها واول ما شافها فهد حس انه تيبس في مكانه ..تم حاط عينه في عيونها وهي بسرعه ردت وسكرت الباب كانت نورة حاطه شيلتها على جتفها وفاله شعرها بس شكلها طالع صدق كيوت وحلووو..
جواهر: منو ؟؟؟
نورة وهي مرتبكه :مم اخوج فهد ..
جواهر وهي تطالعها بمكر: اهاا .. شو يبى ؟
نورة وويهها محمر من القفطه: ماعرف ماعرف..
جواهر: طلعي بسرعه شوفييه شو يبى .. يالله انا مشغوله ويا سارووه ..
نورة حطت شيلتها على راسها وتغشت لانها كانت متمكيجه وطلعت بسرعه وشافته بعده واقف في مكانه ويوم طلعت ماغير نظراات الاعجاب حقها ..
نورة وهي متغشيه : السلام عليك فهد ..
فهد : وعليج السلام .. شحالج نورة ؟
نورة: بخير وسهاله .. ماعليه اسمحلي ما باركت لك على ملجتك .. مبرووك ..
فهد قالها وعبرته خانقتنه: الله يبارك في عمرج.. (سكت شوي ) هذا الدفتر خل سارة توقع هنيييه ..
نورة : انشالله ..
ويوم دخلت نورة داخل وحطت الدفتر في حضن سارة المرعوووبه ماطاعت توقع و تمن يحاولن فيها هي وجواهر انها توقع بس ما طاعت ..وطلعت نورة حق فهد وهي ماسكه الدفتر بكل خيبة امل..
فهد وهو مبطل عيونه : ليش ما وقعت ؟
نورة : ما طاعت .. خايفه اون ..
فهد : شو خايفه ؟؟ ممكن ادخل ؟
نورة: اكييد ..
ودخل فهد عند سارة وتم يهدييها وهي تصيح مب قادر تمسك القلم عشان توقع وبالغصب هداها فهد ووقعت وعقب ما طلع فهد لقى نورة واقفه برى تترياه يطلع..
نورة: هاه وقعت ؟
فهد: هيييه ..زايغه حليلها
نورة: ههههه عيل مبروووك
فهد: الله يبارك في حياتج .. (وقالها بكل حسره ) عقبالج ..
نورة سكتت ودخلت داخل عشان تبارك حق سارة ..
وعقب ما هدى وضع سارة شوي نزلت تحت عند الحريم والكل كان مستانس وفرحان واولهم نورة اللي كانت طايرة من الفرح لان حلم اخوها نواف اخييرا تحقق وبياخذ اللي يباها..شيخه كانت يالسه ويا ام ريلها اللي يت ويا سعيد في وقت متاخر شوي واللي عزموها على الملجه ويوم شافت نورة تخبلت عليها وتمت تسال شيخه كل شوي عنها وعقب ما خفن الحريم وبقن بس حريم الاهل دق نواف حق نورة وخبرها انه بيدخل
نورة وهي تصاصر جواهر : نواف يبى يدخل ..
جواهر غمزت لها : اوووكي ..
وسارت خبرت الحريم بدون ما تحس سارة عشان ما تخاف وترتبك ..
واول ما دخل نواف ورفعت سارة راسها وشافته واقف ويا فهد حست انها بتموووت ما قدرت توقف على ريولها يوم قرب صوبها الا يوم يت نورة ومسكتها من ايدها ووقفتها وحبها نواف على يبهتها وبعدين على طول يلس عدالها ..مسكيين هو الثاني كان مرتبك وهب عارف كيف يتصرف مع انه المفروص انه يلبسها الشبكه اللي محطوطه جدامه بس هو اول ما شاف سارة نسى كل شي حوالينه ..
شيخه يت عند نواف وهي معصبه: نواف .. ليش ما لبستها ؟؟
نواف وهو مرتبك : هاااه ؟؟ اوووه نسيييت ..
فهد اول ما قال نواف جييه تم ناقع من الضحك عليييه ..
شيخه: يالله نش لبسها .. حشى على طول ييت ويلست شو بيقولن الحريم الحين؟
نواف: انشالله انشالله .. يالله سارة نشي ..
سارة تمت يالسه مكانها مب رايمه تتحرك ..فهد طالعها بنظرة يعني يالله وطبعا قامت وهي تتنافض وراسها منزلتنه تحت من المستحى وجواهر ونورة ناقعات من الضحك على شكلها بس في نفس الوقت مستااانسين وميتين من الفرح ، وعقب ما لبسها نواف يلسوا هم الاثنين وطلع فهد وبدن الحريم يخفن شوي شوي لييين ما بقن خوات نواف وامه وخالته وجواهر وراحن يسلمن على نواف وسارة..
ام فهد: مبرووك يا نواف .. وما اوصييك على سارة ..
نواف وهو متشقق: افا علييج خالوه .. سارة بحطها في عيوني ..
جواهر: مبرووك نوافووو .. وانشالله تسعدها وتسعدك ..
نواف: الله يبارك في عمرج يا جواهر ..
نورة وضحكتها شاقه ويهها: الف الف الف مبروووووك ..
نواف: الله يبارك فيييج .. عقباااالج نواري ..
نورة وهي قافطه : لاا وين عقبالي ههههههه
وعقب ما خلصن من السلامات وما الى ذلك طلعن وخلن نواف وسارة بروحهم شوي ..
مرت 5 دقايق من الهدوووء بينهم .. سارة حاسه ان قلبها بيطلع من مكانه ونواف حاس ان الدنيا هب شايلتنه من فرحته ..
نواف: اممم مبرووك ..
سارة : ..................
نواف وهو يطالعها وينزل راسه للارض كل شوي: ماشي الله يبارك فيك؟ ممم اوكي.. خلاص جنج قلتيها ..
سارة : ................
نواف وهو يطالعها بكل حنان:شو بلاج خايفه ؟؟
سارة : .........هب ... خااا يفه ..
نواف: عيل وصلني خبر انج كنتي خايفه وتصيحين !ندمانه انج وافقتي علي؟
سارة رفعت راسها وقالت بسرعه :لا حرام عليك ..
نواف وهو مبتسم : عيل ؟
سارة: ممماشي متوتره شوي ..
وتم نواف يحاول انه يسحب منها الكلام ويسولف وياها ليين ما دخل عليهم فهد وخبره انه خلاص بسه وخلص الوقت على قولته طبعا نواف ماكان وده انه يطلع وبالغصب طلع ويا فهد اللي تم يضحك على اشكالهم هم الاثنين ..
....وبعد اسبوعين من ملجة نواف وسارة ....
#بيت بو محمد#
شيخه كانت يالسه تعشي عيالها وشوي ولا دخل عليهم ريلها سعيد اللي كان توه ياي من بيت اهله وعقب ما سلم عليهم يلس يسولف وياهم ..
شيخه:شخبارها عمووه ؟
سعيد: والله بخير وتسلم عليج.. تقول ان الخميس اللي طاف يوم سرنا لهم نسيتي ثياب عليا هناكي ويبتهن اليوم لج..
شيخه: هيييه زين يوم انك يبتهن كنت ادورهن دوارة ..
سعيد: شيخه ..هاه خبرتي عموه عن السالفه ؟
شيخه: لا بعدني ..
سعيد بطل عيونه: امي كل يوم والثاني تسالني ..
شيخه: ههه وعمووه ليش مستعيله .. الحين حمدان اللي يبى يعرس ولا هي ؟
سعيد: هههههههه تقول ان هو اللي محتشر عليها ويبى يعرس اليوم قبل باجر ..
شيخه: خلاص اليوم انشالله برمس امي وبخليها هي اللي ترمس نواري ..
سيعد : شيخه الله يخلييج لا تضغطون على نورة نفس ما سويتولها على سالفة فهد..خليها تاخذ راحتها وتفكر على اقل من مهلها ..
شيخه وهي مبتسمه : انشالله يا بوعبدالله ..
سعيد: الا عبدالله وينه ؟
شيخه: ساير العزبه ويا عيال محمد ..
سعيد: ونواف ؟
شيخه: ههههه نواف ؟
سيعد وهو مستغرب : هيه نواف ليش تضحكين ؟
شيخه: نواف الله يسلمك في دبي ..
سعيد: ههههه وييين ما لحق توه مالج من اسبوعين ..
شيخه: شفت عاد .. لا ويقول انه يبى يخلي العرس في اجرب وقت ..
سعيد: لالاه هههههه .. الله يوفقه انشالله ..
شيخه: آآمين ..انزين سعيد انت متى بتسافر؟
سعيد: اظني باجر ..
سعيد حس ان شيخه كانت متظايجه يوم تساله عن موعد سفره لانه دايما يسافر ويغيب عنهم بالاسابيع والشهور ..
سعيد : شيخه ..شورايج اتيين وياي ؟
شيخه بطلت عيونها وقالت وهي متفاجئه : ايي وياك وين ؟
سعيد: البرتغال ..
شيخه تمت تفكر في هالطلب اللي سعيد كان يطلبه منها في اول سنين زواجهم ومع اصرارها على الرفض صار يسكت وما يطلبه منها عشان ما يظايجها..
سيعد وهو مبتسم: هاه ؟
شيخه: سعيد انا ماقدر اودر امي روحها وبعدين نواف وعبدالله وراهم مدرسة وكليه..
سعيد:اذا عن عموه لا تخافين ولا تحاتين الحين محمد وفيصل ايوون وايلسون وياها طول اليوم وانتي تشوفين بعينج.. وعن نواف فهو متعلق في نواري..يعني ليل ونهار وياها وبعدين لو درت ان نحن بنسافر بتحطه في عيونها ..و عبدالله ماشالله عليه هو ريال الحين ويقدر يدبر اموره روحه .
شيخه سكتت لمده وكانت تفكر بحيرة .. كيف بتخلي كل شي وبتسير وياريلها؟؟
سيعد:ترى كلها اسبوعين ورادين ..
شيخه: بس ..
سعيد: شيخه انتي من زمان ماسافرتي ولا طلعتي من البيت او حتى من العين تعالي وغيري جو شوي منها انا اخلص شغلي ومنها نستاانس ويا بعض ..
شيخه تمت ساكته ..
سعيد: شو الحين ؟
شيخه: اللي تشوفه بسويه يا سعيد ..
سعيد ابتسم وقال: خلاص انا بحجز لكم وياي ..وصدقيني هاي بتكون احلى سفرة سافرتها في حياتي ..
دخل عليهم عبدالله وسمع اخر جملة قالها ابوه ..
عبدالله بكل خبث: هااااااااه ؟؟ احلى سفرة ؟؟ شو السالفه؟؟
شيخه: هههه متى رديتو من العزبه ؟
عبدالله ويلس عدال امه: تونا .. المهم لا تغيرون السالفه .. شو سالفة السفرة هاي بعد ؟
سعيد:سلامتك ماشي سالفه ..
عبدالله: امممم ماشي سالفة ؟؟ ولا بتسوونها وتخونون فيني وتسافروني بدوني ؟
سيعد+شيخه: هههههههههه
عبدالله وهو مبطل عيونه : يعني السالفه صدق ؟
شيخه وهي مبتسمه: هيه ..
عبدالله : امي بتسافرين ؟
سعيد: كلها اسبوعين وبنرد ..
عبدالله: وكيف بتسافرون وتخلوني هنييه رووحي؟
سعيد: هب انت بس حتى نواف بيتم هنيه ..
عبدالله: ايوه ايوه .. عاشو وانشالله بتاخذون نواري بعد ؟
سعيد: ههههههه لا ما بناخذها ..
عبدالله وهو يحاول يلوم امه: اميي ..كيف يهون عليج تخلينا رواحنا ؟
عاد هنيه شيخه صدق تلومت في ولدها وفكرت وقالت والله من صدقه كيف يهون علي اخليهم رواحهم ؟؟ بس سعيد تدارك الموقف بسرعه..
سعيد: عبدالله.. نحن بنسافر اسبوعين وبنرد وفي الصيف يوم بتيي اجازتك بسفرك أي مكان تباه ..
عبدالله وضحكته شاقة ويهه: صدق ؟
سعيد: هيييه ..
عبدالله: خلاص عيل روحو الحين والله يحفظكم ..
شيخه بطلت عيونها: عبيييييد ..!!
عبدالله: ههههههه انا ساير اتسبح..
وطلع عبدالله فوق عشان يتسبح اما شيخه فتمت يالسه ويا ريلها وعيالها وسالفة السفر بعدها شاغله تفكيرها ومترددة انه تسير ولا لأ ..
نورة كانت يالسه في غرفة نواف و شابكه الخط وترمس سلامة ووعد ..
سلامة: يالخاااينات انتي وياها لا سلام ولا الو ؟
نورة ووعد تناقعن من الضحك على سلامة..
سلامة: هيه ظحكن .. ظحكن يعلكن الريل انتي وياها ..
وعد: آآآآآآآآمين ..
نورة: هههههه طاعو هاي ماصدقت على الله حد يدعيلها بالريل ..
سلامة: صدق انج مستقطعه ههههههه ..
وعد: ويايوهكن عيل شو تبوني اعنس في بيت ابوي ؟
نورة+سلامة: ههههههههه
سلامة: نورووه انا باجر بييج على الساعه 5 وبطلع من بيتكم الساعه 5 ونص ..
نورة: نعم ياختي ؟ وليش نص ساعه بس ؟
سلامة: انا ليين ما اقنعت اميي ايييج بالزووور طاعت وقالت بس ربع ساعه عاد انا حنيت ورنيت عشان تخليها نص ساعه ..
نورة قالت بحزن: لالالالالا سلامي دخييلج والله ولهانه عليييج ونص ساعه ماتكفي..
سلامة: نوروه فديتج انتي ادرى بظروفي ..
وعد: اخيي شو هاااا .. الحين نحن مشتاااقين لج وبس بنيلس وياج نص ساعه ؟!
سلامة قالت وهي تمزح: وعد مشتااقة لي ؟ لا لا هاي معجزه ادريبج كنتي تبين الفكه مني والحين افتكيتي..
نورة: هههههههههه
وعد: جب جب عيل انا بيي الساعه 5بعد عشان نتلاقى كلنا ..
نورة: حيااااكن الله والله بتنورن البيت ..
سلامة: يسلموو حبيبتي .. يالله عيل برايكن الحين ..
وعد: على وين ؟
سلامة: بسير كارفور..
وعد وهي تشهق: كارفور في هالليل ؟؟
نورة: شعندج هناك ؟
سلامة: ممم بقولكن بس يا ويلكن ان خبرتن حد ..
نورة+ وعد بكل حماسة : انزيين شوووو ؟
سلامة وهي تهمس:مواعدة ربيعي ..
نورة ووعد انفجرن من الضحك ..
سلامة وهي معصبه: شو شو بعد كارفور في هاليلل و شو عندي ؟؟ وابوي عليكن..سايرة ويا اخويا وحرمته تبى تاخذ اغراض حق البيت ..
نورة: هههههههه انزين انزين صدقنااااج ..
سلامة: لا صبري خلني اوضح اكثر يمكن الست وعد هب مصدقه بعد !!
وعد: هههههههههه لا لا خلاص برااااءة..
سلامة:ههههه مالت عليكن يالله برايكن ..
نورة: ههه فمان الله ..
وعد: ههه حتى انا اميي تباني .. مع السلامه
نورة: الله يحفظكن ..
واول ما سكرت نورة عن البنات دقت لها مها بنت عمها وخبرتها انها بتيي بالباجر وبتزورها ونورة طبعا استاانست ورحبت بها لانها تموت على مها وسوالفها ..
&-_. في دبي ._-&
#بيت علي المهيري #
فهد كان ساير يزور ميرة.. طبعا عقب ماراضاها اخر مرة صار وايد دبلوماسي في التعامل وياها ويحاسب على كل كلامه ..ميرة كانت يالسه وياه وسارت تييب له شي يشربه ونست تيلفونها في الميلس عند فهد وشوي ولا رن التيلفون وما رد عليه فهد بس مسك التيلفون وتم يشوف المسجات والمكالمات ..وبالحظ دخل على المكالمات الصادرة ويوم شاف اول رقم انصدم وبطل عيونه وتم ماسك التيلفون مب مصدق الرقم اللي يشوفه ..شاف رقم ولد خالته نواف.. تم يتذكر الرقم زين عشان يشوفه اذا هو ولا لا.. يمكن مغلط ولا مشبه برقمه بس مستحيييل هو حافظ رقم نواف..وعشان يتاكد مسك تيلفونه وشاف رقم نواف وطابقه بالرقم الموجود في تيلفون ميرة ويوم تاكد تاكدت صدمة فهد بميرة ونواف .. فهد ما صبر واتريا ميرة عشان يتفاهم وياها وعلى طوول سار بيتهم لان نواف كان ياي يزور سارة ودخل وهو ما يشوف جدامه عند نواف وسارة ..
سارة وهي متخرعه: بسم الله ..شو بلاك فهد ؟
فهد تجدم وهجم على نواف وتم ماسكنه من رقبته وهو يصارخ عليه : لهدرجه طلعت خسيس؟ ماخذ اختي وترمس حرمتي من وراي ؟؟
نواف وهو مبطل عيونه ومايدري شو السالفه : يا فهد شو هالرمسه؟ أي حرمة اللي ارمسها ؟
سارة وهي خايفه: فهد دخييلك هد نواف ..هده..
فهد: لا تنكر انك ما رمستها انا شايف رقمك في تيلفونها ..
نواف وهو يحاول يشل ايد فهد : يا فهد فهمني شو السالفه؟ انا روحي هب فاهم شي ..
فهد ترك نواف ووقف وهو خلاص فاقد اعصابه وقال: عطني تيلفونك بسرعه..
نواف طلع تيلفونه من مخباه وعطاه حق فهد وهو مب فاهم شو السالفه ..
فهد وهو حاط التيلفون في ويه نواف: وبكل قواة ويه مخلي الرقم في تيلفونك ؟
نواف يوم شاف الرقم هو بنفسه استغرب وعقد حياته وقال حق فهد : انت تعرف رقم منو هذا؟
فهد وهو يصارخ: وتسالني بعد ؟؟اونك ما تعرف رقم منو ؟
سارة: فهد شو السالفه ؟؟
نواف وبدى يستوعب اللي صار: سارة سيري داخل شوي ..
فهد: لا ليش تسير داخل؟ خلها واقفه تسمع فظايح ريلها اللي توه ما كمل شهر من ملجته ويرمس غيرها ..
سارة بطلت عيونها: نواف ؟؟؟
نواف صدق عصب :سارة دخييلج سيري داخل ..
سارة وهي خايفه لانها اول مرة تشوف نواف وهو معصب : انشالله ..
فهد مسك سارة من ايدها : سار ما بتسير .. وقفي هنيييه ..
نواف:فهد انا ابى افهم السالفه منك ..
فهد: لا والله ؟؟ تبى تعرف السالفه مني ؟ السالفه واضحه وضوح الشمس ..
نواف وهو مرتبك ومب عارف شو يقول من الصدمه اللي هو منصدمها يوم عرف منو هي اللي ترمسه : فهد .... الله يخلييك خل سارة تسير وبفهمك السالفه ..
سارة :خلاص انا سايرة ..
فهد: ...................
ويوم روحت سارة وهدى شوي فهد يلس حذاله نواف وقال بكل هدووء: انا من يوم ما رديت من لندن كانت وحده تدق لي من هالرقم وتزعجني وتمت على هاالحال ليين يومك هذا وانا طلعت رقمها باسم منو مسجل وطلع باسم علي المهيري انت تعرفه ؟..
فهد بطل عيونه وهو مب قادر يستوعب اللي يسمعه من نواف خصوصا يوم قال نواف اسم ابو ميرة ..
فهد قال وعبرته خانقتنه: هيه اعرفه .. هذا ابو حرمتي ..
نواف: صدقني يا فهد مادري انها حرمتك واحلفلك بالله اني ولا مرة رمستها مثل ما انت تظن واني ولا مرة دقيت لها ..
فهد حط ايده على راسه ونزل راسه وهو يتندم على اليوم اللي شاف فيه ميرة وتسرع وسار خطبها قبل لا يعرف أي شي عن ماضي هالبنت ..
نواف وهو يحط ايده على جتف فهد :فهد .. انا اسف .. والله اسف..
فهد : لا تكمل يا نواف .. اسمحلي انت ياخوي .. انا المفروض اعرف هالشي بنفسي من زمان ..بس خلااااص .. الكلام اللي قلته وضح لي كل شي انا كنت غافل عنه ..
نواف صدق زعل على ولد خالته وعلى اللي صاير فيه وكان في نفس الوقت مصدووم.. معقووله حرمة فهد هي اللي كانت ترمسه وتزعجه طول هالمده ؟؟
طلع فهد من عند نواف وهو حاس ان الدنيا صايرة سودا في عيونه ومب عارف وين يسير ولا شو يسوي.. ميرة كانت تتصل له على تيلفونه وهو ما يرد عليها ..لاول مرة عقب سالفة نورة كان فهد يحس ان الدنيا كلها ضده.. وانه تايه وسطها ومب عارف شو يسوي بنفسه عشان يوقف على ريوله من اول ويديد.. ركب سيارته ويلس فيها ومسك تيلفونه ودق على رقم نورة اللي من يوم ماشافه في تيلفون سارة ما غاب عن باله وخزنه في تيلفونه للذكرى ..
نورة يوم شافت رقم غريب ما ردت اول مرة لانها كانت يالسه ترتب غرفتها بس بعدين ردت ..
نورة: الووو ..
فهد تم ساااكت وحس انه مرتاااح يوم سمع صوت نورة ..
نورة: الوووووووووووووووووووو ... اففف
فهد وبصوت تعبان : نورة ..
نورة وماعرفت منو المتصل : منو وياي ؟؟؟
فهد: ......... انا فهد
نورة بطلت عيونها وهي منصدمه وتمت ساكته هي الثانيه ..
فهد: مشغوله ؟؟
نورة وحست ان في شي : لالالا ..(وسكتت شوي) فهد شو صاير ؟
فهد تنهد وقال : ماشي..
نورة وهي صدق خايفه: فهد شو صاير؟ خالوه فيها شي؟ سارة .. جواهر .. مايد شو بلاهم ؟؟
فهد:اشوفج سالتي عنهم كلهم الا عني انا !!
نورة واسلوب فهد اكد لها ان صاير شي: فهد شو بلاك ؟؟؟ شو مستوي ؟
فهدتم ساكت شوي وبعدين قال وعيونه تدمع: بلاي اني احبج.. والله اني احبج يا نورة بس انتي هب حاسه فيني ...
نورة وهي منصدمه : انا ؟؟؟
فهد وهو منفعل:ابى اعرف انتي ليش رفضتيني ؟؟؟ لييييييييش؟
نورة تمت ساكته هب عارفه شو ترد عليه ..
فهد: ليش ما ترديين ؟؟
نورة: فهد انت ريال مالج وعقب كم شهر بتعرس ويالس تقولي هالرمسه وتباني ارد عليك؟
فهد: والله بطلقها بس وافقي علي وما بتندمين ..
نورة وهي معصبه: اييييه شو تطلقها بعد ؟؟ اصلا حتى لوخطبتني مرة ثانيه انا برفض ..
فهد وحس بعوار في قلبه : حرام عليج ..
نورة: حرام عليك انت اللي تسويه بعمرك ..انا ما رفضتك عشان اكرهك ولا شي .. لا والله بالعكس انت شرات اخويا نواف وانا احب لك الخير ومابى اشوفك تعيس ولا زعلان في حياتك.. وانا اعرف اني ما اناسبك عشان جييه رفضتك ..
فهد وعبرته خانقتنه: واذا قتلج انج انتي الوحيده اللي تناسبيني وبتسعديني ما بتصدقين ؟ ..
نورة وهي تتنهد: يا ربييي ... فهد دخييلك افهمني ..
فهد: انا فاهمنج يا نورة.. انتي رافضتني عقب موقف النت اللي صار بينا بس انتي ليش ما فكرتي شوي في اللي سويته فيج!! مافكرتي اني سويت جييه عشاني احبج ومابى اخسرج؟ مافكرتي في هالشي؟
نورة: ما فكرت.. ولا ابى افكر لان هالسالفه انتهت من زمان وانا ناسيتنها وانا ما رفضتك عشان هالسالفه ..
فهد: .......................
نورة: فهد الله يخلييك اباك تعتبرني شرات اختك اللي تخاف عليك وتبى مصلحتك وبس..
فهد تم ساكت هب عارف كيف يرد عليها ولا شو يقولها ويعبر لها اكثر عن حبه لها بس ما لقى ولا كلمه او تعبير ثاني تعبر عن اللي في قلبه ..
فهد: انشالله ..
نورة وهي مرتاحه : واتمنى انك ما تزعل مني ولا تحط في خاطرك علي ..
فهد:نورة انتي رفضتيني وما زعلت منج .. تبيني ازعل منج الحين ؟؟
نورة:يعني هب زعلان ؟
فهد: لا ..
نورة: الحمدلله ...
فهد قال وبدون سابق انذار:انا بطلق ميرة ..
نورة شهقت : فهد لاااااااااا ..
فهد وهو يكمل ولا اهتم حق نورة: طلعت ترمس اخوج نواف ..
نورة وهي منصعقه: ترمس نواف ؟؟؟ وانت شو دراك ؟!!!
فهد: دريت وبس .. وعرفت انها هي اللي تدق وتاذي نواف ..
نورة تمت ساكته وماتدري شو تقول حق فهد ..
فهد: شفتي شو صار فيني ؟؟
نورة يوم سمعت هالجمله من فهد قلبها عورها عليه وكسر خاطرها بالقو وقالت وعبرتها خانقتها : انشالله الله بيعوضك بوحده احسن ..
فهد: خلاااص انا مابى اتزوج عقبج ...
نورة قالت بانفعال: فهد شو هالرمسه ؟؟؟
فهد: انتي حكمتي علي بهالشي ..
نورة: انا توني شو قايله ؟؟
فهد : ...............
نورة: خلاص انا بسكر الحينه لان الظاهر ان كلامي ما منه فايده ..
فهد: لالالالالا نورة دخييلج لا تخليني وانا في هالحاله.. انا محتاج لج الحين اكثر عن قبل ..
نورة وبدت دموعها تطيح على فهد اللي كاسر خاطرها: اسمحلي يا فهد ماروم.. الله يحفظك ..
وسكرت نورة عن فهد اللي ضرب سكان السيارة بكل قوته ..
اما نورة فتمت تفكر في فهد وحاله وتقول " حليله ما يستاهل اللي صار له بس انشالله الله بيعوضه باللي احسن عنها وتقدر تغير التفكير اللي يفكر فيه "..
*في اليوم الثاني *
وعد كانت متلبسه ونازله تحت وشافت امها يالسه ترمس حمده في التيلفون ..
ام احمد: وانتي شو تبينه رقم ام محمد ؟
حمده: يامي انا رمست عموه عن نورة وهي تبى اتيي وتزور ام محمد عشان تشوف نورة يعني ما يصير ما تتصل قبل ما اتييها !!
ام احمد :لا لا انا برمس ام محمد عن السالفه قبل وبعدين بعطيج الرقم يمكن نورة ما تبى تعرس الحين !
حمده وتعبت من النقاش ويا امها: برايج يامي اللي تشوفينه.. يالله انا بسكر لان عزوز كسر الدنيا بكورته ..
ام احمد: سلمي على ريلج .. فمان الله ..
ام احمد يوم سكرت عن حمده لقت وعد ملصقه اذنها في سماعة التيلفون وتسمعهم عن شو يرمسون ..
وعد وهي معصبه: الحين حمدووه على كيفها تخطب نواري حق اخو ريلها؟
ام احمد: وشو بلاها نورة ؟حرمة والنعم فيها .. وماشالله عليها حلوة وما عليها قصووور ..
وعد: لا والله ؟ دام انها جيه عيل ليش ما تخطبينها حق احمد ؟
ام احمد بطلت عيونها: تصدقيين فكرت ودورت له اكثر عن بنيه بس نورة ما يت على بالي !!
وعد قالت بفرح: صدق يامي ؟ يعني عادي تخطبينها حق احمد ؟!
ام احمد طالعت وعد بنص عين لانها تدري انها فظيحه ويوم عندها سالفه ما تخلي حد ما تخبره وقالتلها : مالج خص .. يالله سيري الدريول يترياج عشان تسيرين عند نورة ..
وعد وهي تتغشى وتحاول انها تعرف شو بيستوي على سالفة نورة: انزين بس عطيني كلمه ..
ام احمد: جب ولا كلمه .. يالله ويا ويلج ان خبرتيها أي شي عن اللي سمعتيه اليوم ..
وعد وهي مب عايبها الوضع: انشالله ...
# بيت بو محمد #
عيسى وخالد كانو يايين ويا ابوهم اللي سلم على يدتهم وطلع وهم تمو لان خالد كان يبى يطلع ويا عبدالله وعيسى يتريا نواف لانهم مواعدين احمد في المول ..
ام محمد: انا بسير ارقد لي شوي .. هالدوا دوخ لي راسي ..
عيسى وهو ماسك يدته من ايدها ويساعدها : صبري يدووه بوديييج غرفتج ..
ام محمد: فديتك خلاص حبيبي انا بخير ..
عيسى وهو مبتسم: لا يدووه تعالي بشوي شوي ..
خالد: انا بطلع اوعي عبود بو الرقاااااد ..
وفي الجانب الثاني ..
دخلت وعد عند نورة اللي كانت في المطبخ ويا بنت عمها مها يالسه وتطبخ لهن ويوم دخلت وعد سلمت على نورة ومها وخبرتها نورة ان سلامة ما بتيي لان بنت اخوها تعبانه ومحد بيبها
وعد : نوااري خلاص والله ما نبى شي ..
نورة: جب ..مهااوي فديتج خذي وعد وسيرن داخل ..
مها: محد داخل ؟؟
نورة: لا لا محمد كان هنييه ويا عياله بس الحين روحوو ..
وعد: اوكي تعالي مها خل نسير داخل ..
ويوم سارن داخل حصلن الصاله هاااااااااديه على غير العاده والتلفزيون مفتووح ودلة الجاي والقهوة محطوطه على الارض ..
مها وهي مبتسمه: ما بتفصخين عباتج ؟
وعد: هيه بفصخها جاان مافي حد هنييه ..
مها: لا شكله البيت فاظي .. يبييها بوديها فوق في حجرة نواري لان شكلها بتيلسنا هناك ..
وعد :يودي ..
ويلست وعد روحها في الصاله وكانت بس متشيله ..اما مها فطلعت فوق وهي ماسكه عباتها وعباية وعد وحطت العبي في غرفة نورة وطلعت لها شيلة بيظا ولبستها لانها متعوده على هالشي في بيت عمها يوم اتييي تزور نورة اللي مب اول مرة تزورها ..
اول ماطلعت مها من غرفة نورة بطل خالد باب غرفة عبدالله وهو ناقع من الضحك ..
خالد: شوف الحين انا بنزل تحت بس والله ان ما لحقتني عقب خمس دقايق بسير عنك ..
عبدالله : انزين انزين بس فكني من ويهك ..
خالد: ههههههااااااااااي ..
ويوم لف خالد حصل مها واقفه عند باب غرفة نورة ويالسه تطالع خالد اللي اول ما يت عينه في عينها نزلت راسها ..
خالد واونه جد : اححم .. السلام عليكم ..
مها: وعليكم السلام والرحمه ..شحالك خالد ؟
خالد كان يقول في خاطره " يا ويل حالي يوم تقولين اسمي "
خالد:بخييييروسهاله ..شحالج انتي ؟
مها: امم الحمدلله بخير ..
خالد: وينكم ما يتوو ملجة نواف ؟؟
مها: تعرف ابويا تعبان هاليوميين وعشان جييه ما يييناا .. بس طارق حضر ..
خالد: هيييه شفته هناكي ..تصدقين طارق وايد يشبهج ..
مها رفعت راسها وبطلت عيونها : كيف؟
خالد: يشبهج .. ممم يعني تشبهينه هههه
مها:..............
خالد: انزين شخبار الدراسه وياج ؟
مها: الحمدلله بخير ..وانت؟
خالد: هاه يالله اممشين الحال ..يالله كلها 5 سنين واتخرج ..
مها بطلت عيونها: و 5 سنين تشوفها شوي ؟
خالد: ههههه لالالالا ..بس اصبر عمري ..
مها: الله يوفقك انشالله ..
مها تمت مستحيه من خالد اللي صدق خذ راحته هالمرة وياها وتم داق سوالف وما يدرون شو اللي صاير تحت ..
وعد كانت يالسه وتطالع تلفزيون وما سمعت الا باب غرفة ام محمد يتبطل عاد هي قامت تربع صوب الغرفه تتحراها ام محمد وتبى تسلم عليها بس يوم شافت عيسى هو اللي طالع من الغرفه وقفت في مكانه وهي منصدمه من اللي تشوفه.. تمت واقفه ومب عارف شو تسوي حتى انها ما تغشت وعيسى اللي تم متدوده هب عارف يسير ويطلع عنها وما يسلم عليها ولا شو ؟
وعد: اا ااا ..
عيسى تم منزل راسه : شحالج وعد ؟
وعد واستوعبت شو السالفه واتغشت وبعدت شوي عنه : الحمدلله بخير ..شحالك انت ؟
عيسى: بخير وعافيه الله يسلمج ..شخبارها خالوه ؟
وعد: بخير تسلم عليك ..
عيسى بطل عيونه: صدق ؟
وعد بارتباك: ااه ااه .. هيييه هههه تسلم عليك ...
عيسى: الله يسلمها من كل شر ..ردي لها السلام ..
وعد: انشالله يبلغ ..
دخلت نورة وشافت اللقطه الرومانسيه ما بين عيسى ووعد وتمت مصطنه في مكانها ما تبى تخرب الاجواء وفي نفس الوقت ناقعه من الضحك على وعد اللي صدق مرتبكه وعيسى اللي كان ويهه محمر من المستحى ..
نورة: اححححححححححححححم ...
عيسىقال بسرعه: اوكي عيل انا طالع.. نواري دخيلج استعيلي نواف احمد يتريانا في المول .
نورةوهي تطالعه بمكر : نواف هااااه ؟!! انزين انزين انت اطلع وبخبره ..
ويوم طلع عيسى تمت نورة تطالع وعد المرتبكه بنظرات خبث ومكر بس وعد حاولت تسوي عمرها عاادي.. وطلعت نورة فوق عشان تشوف نواف ولقت مها نازله في طريقها وصتها نورة انها تيلس ويا وعد لانها يالسه روحها ...
عقب ما خصلت نورة من اللي وصاها عليه عيسى تسبحت وتلبست ونزلت حق ربيعاتها ...
نورة وابتسامتها شاقه الويه : حيااكن الله يا حبيباااتي ..
مها+ وعد: الله يحييج ..
نورة سارت ويلست عدال وعد اللي كانت بعدها مرتبكه : انزين وبعد شو علومكن ؟
مها: والله ماشي علوم .. هالثانويه هالكتني ...
نورة: هيه انتي الثانويه هالكتنج وفي ناس شي ثاني هالكنهم !!
وعد تطالعت نورة بنص عين: شو قصدج ؟؟
نورة: هههههه ماشي ..افف منج كله فاهمتني غلط !!
مها: ههههه بلاكن .. عن تتظاربن الحين ترى برجع بيتنا ..
وعد: لاا دخيلج مها لا تروحين يلسي ابى اسولف وياج ...لاني من زمان ابى اتعرف عليج من كلام نورة عنج ..
مها وهي مبتسمه : تسلمين يالغلا ..
وتمن البنات يسولفن وما طولن وايد تحت وطلعتهن نورة فوق في غرفتها عشان ياخذن راحتهن اكثر وبعدها طلعو الشباب من البيت وفظى لهن الجو ......

 
 

 

عرض البوم صور همس الليالي   رد مع اقتباس
قديم 01-10-06, 08:53 AM   المشاركة رقم: 19
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: May 2006
العضوية: 4772
المشاركات: 57
الجنس أنثى
معدل التقييم: همس الليالي عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
همس الليالي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : همس الليالي المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 


"*"الجزء الخامس والعشرين"*"
مع بداية اسبوع يديد الكل توجه حق دوامه.. اللي سار صوب شغله واللي صايرصوب كليته ولا جامعته واللي سار المدرسة.. عيسى كانت محاظراته تبدا الساعه 11 ويوم نش على الساعة 10 وشاف ابوه يالس في البيت استغرب وسار عنده وهو عاقد حياته ..
عيسى (وهو ايوايه ابوه): السلام عليكم ..
محمد:وعليكم السلام ورحمة الله ..
عيسى: شحالك ابويا ؟
محمد: بخير وعافيه .. هاه شو ماشي جامعة اليوم ولا شو ؟
عيسى: لا شي ..بس محاظراتي بتبدا بعد شوي ..
محمد: هيييييه .. زين زين ..
عيسى: ابويا ليش ما سرت الشغل اليوم ؟
محمد قال وهو مرتبك : والله ماشي رقدت متاخر عقب صلاة الفير وبعدين نشيت متاخر..
عيسى وهو هب مقتنع باجابة ابوه: اهاااا ..انزين عيل انا بسيراتسبح واتلبس وبسير الجامعة ..تامرني بشي؟
محمد: سلامتك ..وشد حيلك ..
عيسى وهو مبتسم: انشالله ..
تسبح عيسى وتلبس وطلع من البيت بس ماكانت وجهته حق الجامعة نفس ما ذكر حق ابوه عيسى كان وااايد يحاتي ابوه خصوصا عقب ما طلع من السجن وهو يقولهم انه في الشركه اللي كان دوامه من قبل ما يخلص الا الساعه 8 فالليل والحين يخلص على الساعه 2 الظهر عشان جييه استغرب واايد من هالتغيير الكبير في ساعات دوام وابوه وشي ثاني لاحظه على ابوه انه ما صار يهتم بالاسهم والبورصات شرات قبل.. كل هالشكوك والاسباب خلت عيسى يتوجه حق شركة ابوه اللي اعلنت افلاسها من زمان وتسكرت ابوابها ..
اول ما وصل عيسى شاف البواب يالس وبيبان عمارة ابوه مسكرة وشكلها من برى ينبان ان محد فيها ..
عيسى: السلااام عليكم ..
البواب: وعليكم السلام ..
عيسى باستغراب: في حد داخل ؟؟
البواب: لا بابا ما يجي من 4 شهر ..
عيسى:4 شهور ؟؟؟
تم عيسى يفكر وقال ان مر3شهور بس على طلعة ابوه من السجن .. عيل كيف مايا الشركة من 4 شهور ؟؟؟
عيسى: انت متاكد .. مافي حد داخل؟؟؟
البواب: لا لا مافي نفرات كلو سير ..
عيسى : كيف يعني ؟ انا ابويا ايي يداوم هنيه كل يوم ؟؟
ابتسم البواب وعرف ان عيسى غافل ومايدري شو السالفه ..
البواب: بابا محمد خلاص مافي فلوس الحين هذا بابا حميد ياخذ فلوس ويسير..
عيسى بطل عيونه وهو منصدم : شووووووووووه؟
البواب: بابا محمد ما يجي هنيه سكرتير مال هو يقول ان هو يسير شركة تااني صغير ..
عيسى وهو منفعل: أي شركة بعد هاي ؟
البواب: مايعرف بس هذا سكرتير قول هوا يسيرهناك سوي شغل خلاص مايجي ..
عيسى كان صدق منصدم وهب عارف كيف يفكر .. حمييد؟؟ كيف خذ فلوس ابويا وسار ؟؟ شو يعني ؟؟ ابويا سكت عنه ؟؟ وابويا ليس ما خبرنا عن اللي صاير له ؟؟؟ ليش خبى عنا ؟؟
عيسى :انزين السكرتير .... ماعندك رقمه ؟؟
البواب هز راسه بانه ما فهم ..
عيسى: نمبر ..فون نمبر ..
البواب وهو يبتسم : اااااه .. لا مافي نمبر فون ..
عيسى تم يفكر ويقول اكييد السكرتير يعرف كل شي وانا لازم اشوفه وافهم منه السالفة كاملة ..
البواب قطع تفكير عيسى: هذا سكرتير يجي اليوم يعطي انا فلوس مال انا ..
عيسى قال بسرعه : الساعة كم بيي ؟
البواب : الساعة اثنين داخل ظهر ..
عيسى هنييه ابتلش كيف يشوف السكرتير ويفهم منه كل شي وهو عنده محاظرات في هالوقت ..
عيسى طلع ورقة وقلم من مخباه وهو مستعيل وقال :شوف هذا نمبر مالي اذا يا السكرتير اليوم عطه الورقة وخله يدق لي ..
البواب وهو مب فاهم : ها؟
عيسى عصب : افف خله يسوي فوون مشان انا ..
البواب وهو يضحك: ههههه اوكي اوكي ..
عيسى: حسبي الله على ابليسك خليتنا نرمس شراتك ..
وسار عيسى صوب الجامعة وسالفة الشركة ما غابت ولا لحظة عن باله وتفكيره ..وفي المحاظرات موولية ما كان وياهم وكان كله سرحان ومتظايج يحااتي شو هو اللي صاير حق ابوه؟ يعني معقوله الكلام اللي قاله البواب صح؟ وابويا مفلس من زمان؟! واي شركة هاي اللي يرمس عنها ؟!!
#في الجامعة#
نورة كانت توها طالعة من كلاسها ويوم طلعت حست ان تيلفونها يهتز ويوم سارت برى المباني شافت ان امنه مطرشة لها مسج وتترياها في الرباعية وسارت لها نورة على طول لانها كانت ميته من اليوع وتبى تتريق ..
نورة وضحكتها شاقة ويهها: هلا والله .. نورت الجااامعة ..
امنه وهي تسلم على نورة من غير نفس: منورة بوجودج ..هاه شخباركم ؟
نورة: والله تمام .. تعالي سير الماث يقول انج لازم تحظرين ترى بيرسبج!!
امنه: اصلا انا ياية اسحب اوراقي من الجامعة ..
نورة وهي مبطله عيونه وقالت وهي منصدمه: شووووووووووووه ؟؟؟ مينونة انتي ؟؟؟
امنه: ليش؟
نورة: صبري صبري انا بييبلي شي اكله وبتفاهم وياج ..لاني ماعرف اتفاهم وياج وانا يوعانة خخخخ
امنه: هههه انزين ..
نورة: ماتبين شي؟
امنه: مم لا توني متريقة ..
نورة: خلاص عيل اترييني والحين بيي ما بتاخر خلي شنطتي وتيلفوني هنيه..
امنه: اوكي ..اقولج عندج مسجات حلوة ؟
نورة: هيييييييه ..عيسوه كل يوم يطرش لي مسجات كل واحد احلى عن الثاني ..
امنه: انزين ممكن اطرش من تيلفونج لين تيلفوني ؟
نورة قالت وهي توثق في امنه مرة ثانيه ثقة عمياء : براايج غنااااتي ..يالله بسير قبل لا يستوي زحمة ..
امنه استغلت ثقة نورة فيها مرة ثانيه ومسكت تيلفونها وتمت تطالع الارقام.. كانت شاكة ان نورة ترمس احمد في اليتلفون وهي يالسه تدور في الارقام طاح عينها على رقم نواف وتمت تتامله وتقول في خاطرها " الحين لو رضيت فيني وخذتني جان انا حرمتك من زماان..بس كله منج يا نورووه انا ادريبج انج انتي السبب في كل اللي صار وما بكون امنه اذا ما رديت لج اعتباري .."وبسرعه مسكت تيلفونها وخزنت رقم نواف باسم نوف ويوم شافت نورة يايه من بعيد سوت عمرها تطرش حق عمرها مسجات ..و يوم ردت نورة حق امنه وكلت وخلصت ..
نورة: يالله خبريني .. ليش تبين تسحبين اوراقج ؟
امنه: افف مليت من هالسيرة والردة ..ابى اتفرغ حق البيت شوي ..
نورة: انزين وقفي هالسمستر وردي السمسترالياي .. هب تسحبين اوراقج مرة وحده !!
امنه: لا لا .. بعدين انا وخليفة بنطلع وبنسير بيت رواحنا ويباله عباله عسب جيه انا بسحب اوراقي لاني بكون مشغوولة ..
نورة بطلت عيونها:عيل انا شفت لطيفة اليوم وسالتها عنج وماخبرتني ؟!!
امنه: هااي الخبله شو دراها ؟؟ هاي بس تيلس وتقرض فيني هي واختها السوسة ..
نورة عقدت حياتها واستغربت من طريقة امنه في الكلام عن لطيفة.. كيف ترمس جييه عن اعز ربيعاتها؟ ولا وهي اخت ريلها وجييه ترمس عنها؟ الله يعيين انا اللي ماكانت تدانيني شو تقول من وراي؟؟!! لا لا بس حرام امنة تغيرت واايد ومستحيل تقول هالرمسه عني ..
امنه: حووه .. وين سرحتي؟
نورة: هااه .. هههه لا ماشي .. شوفي اذا تبين أي مساعده حق بيتج اليديد انا حاضره ..
امنه: مشكورة وما تقصرين .. انا وخليفه سرنا واخترنا الاثاث وكل شي ..
نورة : مسرع !!!
امنه: قولي ماشالله ويا ويهج ..
نورة: هههههه ماشالله ..مشالله ..
امنه كانت تبطل سالفة الايميلات ويا نورة بس وعد يت وسلمت عليهن ويلست وياهن..
وعد: امنه دخييييييييلج رمسي امج خل مها اتيي تزروني في بيتنا ..
امنه بطلت عيونها : ليش؟
نورة: ههههه لانها اول امس كانت في بيتنا وشافتها وعد ..
وعد: فديييتها تجنن والله هي وسوالفها ..
امنه: خذيها ببلاش وبعطيج سلطان هدية مجانيه ..
وعد : هههههه لا عاد انا بس ابى مها ..
نورة: متواظعه الاخت هههههه
امنه +وعد: ههههه
امنه: انزين شخباره نواف ويا سارة ؟؟
نورة : والله نواف الحمدلله مستاانس واااااااايد وكل اسبوع سار دبي ههههه..
امنه وهي لاوية بوزها: اهاا .. زين زين ..
وعد يلست تطالع امنه بنص عين وحاسه انها تسال بدافع كره وحقد بس نورة حليلها خذت المساله عاادي ومافكرت ابد في هالشي ..
امنه: اوكي انا مروحه الحين لان خليفه بيي يشلني وبنسير نخلص اغراض البيت ..
نورة: لاااا يلسيييييييييي ..
وعد: توج ما يلستي ..
امنه: انا يايه من زمااان .. يالله فداعت الله واشوفكن قريب..
وعد+ نورة: الله يحفظج ..
وعقب ما روحت امنه يلسن وعد ونورة يسولفن ..
نورة وهي متظايجه: فهد اتصلبي ..
وعد بطلت عيونها: فهد ؟؟؟؟؟ فهد ولد خالتج ؟؟
نورة: هيه ..
وعد: و ليش يتصل بج ؟
نورة: شدراني فييه ..بس كان وااايد متظاايج ..حليله كسر خاطري ..
وعد عصبت على نورة : لا والله؟ يعني لو متظايج ويكسر خاطرج عادي يدق لج وترمسينه هاه؟ عيل خلاص باجر عيسى بيتظايج وبيكسر خاطري وبرمسه !!
نورة استغربت من هجووم وعد الغير متوقع : الحين شدخل عيسوه في السالفه هااه؟
وعد ارتبكت وحست انها خارتها شوي ويا نورة .. صح انها ربيعتها بس ماكانت تبين لها أي شي تجاه ولد اخوها عيسى ..
وعد: ماله خص بس انا اييب لج مثال ..
نورة وهي تطالعها بمكر: مثال هااااه ؟؟ مسودة الويه انتي وياه .. هو شغال من صوب وانتي من صوب ثاني ؟
وعد بطلت عيونها ونقزت وسارت لزقت في نورة : كيف كيف ؟؟
نورة: مالج خص .. المهم انا بخبرج شو قالي فهد ..
وعد وسوت عمرها مب مهتمه بكلام عيسى مع انها بتموت من داخل :شو قال ؟
نورة: هالانسان مينون .. قال انه يبى يطلق ميرة ..
وعد بطلت عيونها: ليييييييش؟
نورة: اونها طلعت ترمس نواف اخويا!
وعد: شووووووووووووووه ؟؟؟؟
نورة: اقولج قال كلام وااايد وانا بعدني هب مستوعبة..
وتمت نورة تخبر وعد بالسالفة كاملة ..
وعد: وحضرتج مستانسه انج رمستيه صح ؟؟؟ مااااا عليه ان ما خبرت احمد ..
نورة بطلت عيونها وعصبت: وياراسسسج الحين منو قال اني مستاانسه !!
وعد: عيل ليش رمستيه ؟؟
نورة: انزين هو دق .. تبيني اسكر في ويهه ؟؟ اصلا انا ما عطيته مجال وما خليته يكمل..
وعد: هيه عقب ما قال اللي قاله ما عطيتيه مجال ..
نورة تظايجت من رمسة وعد وقالت : افف والله انج وحده ما عندها سالفة ..
وعد حست بالذنب وانها وايد زودتها :انزين خلاص لا تزعلين.. خلاااص هاه سكرت حلجي ..
نورة: عادي ويا ويهج بس لا اتمين تفكرين فيني هالتفكير.. (وقالت بسرعه وبدون سابق انذار) اصلا حتى اخوج ندمت اني رمسته على النت ..
وعد وهي منصدمه : نعم ياختي ؟؟
نورة بكل ندم: هيه والله .. اللي سويته غلط .. وحتى يوم سرت له المستشفى ..
وعد: وشو المغزى ؟؟
نورة: كنت حمارة والحين عقلت.. لا تيلسين تسوين لي سوالف..
وعد: امممم اعرف انج حمارة من زمان مافي داعي تقولين ..
نورة وضربت وعد على جتفها بالخفيف: ههههههه سبالة ..
وعد: نواري شوفي انا ادري انج غلطتي ومحد معصوم عن الغلط ..وانتي واحمد الحمدلله عرفتو غلطتكم وانتي وقفتي هالشي عند حده في الوقت المناسب..
نورة ضحكت بحزن: عااشت ام الفلسفه ههههه
وعد:ههه ويا هالويه.. انا ادريبج انتي ضايجه عشان سويتي جييه بس انتي خلاص عرفتي غلطتج وندمتي عليها وهذا اهم شي انج تعرفين وين غلطج وتندمين عليه عشان ما ترجعين وتعدينيه..
نورة تمت متظايجه وتفكر بحيرة ..
وعدوهي مبتسمه: خلاااص عاد نواري.. الحين اتصال فهد بيسوي فيج جييه ؟
نورة: لانه ذكرني باول غلطة ارتكبتها و رجعت وكررتها ويا اخوج وعد والله احس اني تماديت وايد ..
وعد طالعتها بنص عين: قصدج يوم سرتي له المستشفى؟
نورة هزت راسها بالايجاب..
وعد: نورة احمد طاح ومرض مرة وحده والدكاترة نفسهم ما عرفو شوفيه.. وانتي اول ما يتيي ورمستيه بدى يتحرك.. شو معناته هذا ؟
نورة ومب عايبنها الوضع: افف ادري ادري يا وعد ..بس اللي سويته غلط ..
وعد وشوي وبتذبح نورة: كم مرة اقولج ادري ويا هالراس بس انا اوضح لج السالفه وبعدين حتى احمد ما يرضاها عليج يوم درى انج اخت نواف عسب جيه الحين ما يرمسج على النت..
نورة تمت ساكته وهي تحاسب عمرها على اغلاطها ماتدري ليش مرة وحده قامت وتحاسب عمرها على أي شي تسويه.. وتحسب الف حساب قبل لا تسوي أي شي.. ليش تسوي هالشي ؟ هي نفسها ماكانت تدري !!
وعد: انزييييييييييين .. وبعد شو علومج؟
نورة: والله علومي علوم الخير ..
وعد: ماشي علوم مني ولا مناك ؟؟
نورة: لالا ابد .. حالنا مثل ماهو .. ما تغير ..
وعد تمت تطالع نورة وجنها تقولها يالله خبريني عن عيسى بس نورة ما سوت لها سالفة وسوت عمرها ما فهمت حق نظرات وعد ..
وعد وهي مغيظه : اففففففففففف والله انج تحمقين الواحد ..
نورة:هههههههههههه ادريبج فيج دودة ..
وعد: قولي انزين؟
نورة: لازم تعرفين ؟
وعد: هيه .. يعني ما تعرفين لقافتي ؟
نورة: لا لا هب لازم ..بخبرج بعدين الحين علي كلاس .. يالله اشوفج عند البوابة ..
وعد وهي معصبه: اكرهج ..
نورة: هههههه شعور متبادل ..
وكل وحده منهن سارت حق كلاسها وبعدين تلاقن عند البوابة وطبعا وعد ما سكتت تمت تحن وترن بس نورة كانت تكتفي بانها تضحك عليها ...
#بيت بو محمد #
عقب ما ردت نورة من الجامعة لقت شيخه وريلها سعيد يالسين في الصاله ويا ام محمد..
نورة: السلااااام عليييييكم ..
الكل: وعليكم السلام والرحمه ..
نورة وهي تبوس راس ام محمد وراس شيخه :شحالهم الحلوين اليوم ؟
ام محمد : بخير فديتج .. شحالج انتي ؟
نورة:بخييير دااامج بخير ...امي وينه نواف ؟
ام محمد: فديته سار ويا احمد بوظبي ..
نورة اول ما سمعت طاري احمد حست ان قلبها يدق بسرعه ...
نورة: لااااا انا اطري نواف الصغير هب الكبير ههههه ..
شيخه: ههههه قولي جييه من اول ..نواف راقد..
نورة بطلت عيونها : الحين صار لي يوم كامل ماشفته ولهت عليه السبال ابى امسكه ادرسه اليوم باجر عليه امتحان ..
سعيد:شواشوفج ادمنتي على تدريسه ؟؟ ..
نورة: ههههههه مع انه اينني بس والله وناسة ..
شيخه ابتسمت وطالعت سعيد براحة..
نورة:انا بعد بسير ارقد .. امي انا مابى غدا تغديت في الجامعة ..
ام محمد :انزين فديتج سيري ارتاحي ..
شيخة: صبر نواري بغينا نخبرج شي..
نورة :هلا امايا ..
شيخة: انا وعليا وعمر بنسافر ويا سعيد..
نورة بطلت عيونها: صدق؟
شيخة: مم بنسير نغير جو شوي ..
نورة ابتسمت : الله ياااحيييييكم والله انزين سيروا واستاانسو بس تعالو نواف وعبدالله بيتمون صح ؟
سعيد: هيه بيتمون ..
شيخة: وانا مترددة اني اسافر عشانهم ..مابى اودرهم رواحهم..
ام محمد: وابويا عليج يا شيخه وين رواحهم وانا ونورة هنيييه ..
شيخة: يامي انا مابى اودرج روحج بعد ..
نورة شهقت: امايا!! شو هالرمسه بعد ؟ نواف وامي بحطهم في عيونييي وعبدالله مقدورعليه ..ولا انا هب قد المسؤولية ؟؟؟
شيخه: بس يا نورة انتي وراج جامعة و..
نورة: امايا انا باجز قريب وبيلس في البيت لا وراي لا شغله ولا مشغله يعني ما بكون مشغوله بالجامعه ..
شيخه: والله مادري ..
نورة: لا تدرين ..امايا سيري دخييلج وغيري جو انتي من زمان ما طلعتي من البيت ..
شيخه: هزرج ؟
سعيد: شو هزرج بعد ؟ خلاص انا حجزت ..ماشي بتيين وياي يالله ..
نورة : من قدددج طاالبينج طلبة و وما يصيرتردينهم ههههههه ..
شيخه: الله يغربل ابليسج يا نورة ههههههه..
نورة: خلاص انا سايرة ارقد ..تمسوون على خير خخخ
الكل: ههههه وانتي من اهله ..
وسارت نورة تبى ترقد واول ما بطلت الباب لقت نواف راقد على شبريتها..وتمت واقفه مكانها ومبتسمه وتطالع شكله اللي يضحك وهو راقد ومبطل حلجه واللحاف مفرور عنه وسارت لحفته عدل وعقب ما تغسلت وغيرت ملابسها وصلت العصرسارت ورقدت هي الثانيه بس فرشت لها على الارض عشان تخلي نواف ياخذ راحته في الرقاد ..
وعقب صلاة المغرب بشوي نشت نورة على صوت عبدالله وخالد الواصل من تحت واللي مفجرين الصالة من الضحك وسارت صلت وتغسلت.. كانو مشغلين فلم مصورنه سعيد ريل شيخه من زمااان بكيمرة الفيديو يوم كانو في العزبة وكانت نورة بعدها صغيرة وعبدالله وخالد.. واشكااالهم تسلم علييييييكم ..
خالد: وااااااااهههههههه طالع طالع الدبة ام كشه !!
عبدالله : واي ههههههه اه اه بطني ..هاي نواري ههههههاااي..
خالد ما صدق على الله وانسدح من الضحك ..
ام محمد كانت لابسة عباتها وطالعه من غرفتها وشكلها تبى تطلع ..
ام محمد: خالد.. عبيد.. الله يهدييكم هب زين جييه تضحكون ..على شو تضحكون ؟؟
عبدالله: يدوووه ههههههههههه دخيييلج تعالي تعالي شوفي اشكالنا يوم كنا صغار..
ام محمد وهي تقرب من التلفزيون عشان توضح الرؤيا: ههههه فديتكم والله ..شوفو هاذو عيسى نظر عيني كان احلى واهدى واحد فيكم
خالد بطل عيونه:يدوووووه ..نحن هناااااا ..
ام محمد وهي هب فاهمة شو يقصد خالد: هيه شفتكم انتو اللي على اليساريا حليلكم..انا بسير عند ام احمد وينه عيسى؟
خالد وهو يمسح عيونه اللي تدمع من الضحك : برى في السيارة يترياج يدووه ..
وشوي ولا شافو نورة نازلة من فوق وهي تحك عيونها ورافعه شعرها فوق بشكل يضحك..
خالد اول ماشافها حس انه بيموت من الضحك وتم ياشر عليها وعلى التلفزيون..
نورة بكل براءة : بلاكم تضحكون جييه ؟
عبدالله وهو ماسك بطنه ويضحك بصوت عالي : تعالي (وهوياشرعلى التلفزيون) انتي خخخ..
نورة اول ماشافت التلفزيون شافت وحده دبدوبة غزوزها حمرررر وشعرها قصير ومستوي كشه ويالسه تاكل بفك وايدها وحوالين حلجها مستوي لونهم برتقالي وشكلها نكتة وهي تحاول انها تسابق عبدالله وكل شوي وطاحت على ويهها..
نورة تمت واقفه وتطالع عمرها وهي مبطله حلجها ومرة وحده نقعت من الضحك ..
نورة: الله يخسك يا عبود ههههههههه من وين مطلع هالشريط المغبر؟
عبدالله: لقيته بين اغراضي هههههه تذكرين هنييه هنييه يوم طحتي على ويهج على هالعرقوب ..
نورة: هههههههههه طاعو خلود وعيسوه بس انتو.. اونهم لابسين بناطلين وقمصان اشكالهم ماااااااااال اول ..
خالد وهو يتخقق:حبيبتي هذا يسمونه تطورهب انتي لابسة كندورة وصروال دق وكشتج تقولين مخمة..
نورة طالعته بنص عين: امحق تطور ..
عبدالله: ههههههههههههههههههه .. احم اييه خلود مارضى على خالتي ..
نورة دزت عبدالله: ههههه عقب ما ضحكت اونه مارضى ؟؟
عبدالله وهو يصارخ: جاااااااانيت .. جانيت وصمخ تيوووس ..
نورة وهي مبطله عيونها: اييييييه عبوود يالدب ..ليش تصارخ جييه ؟
عبدالله: من الصبح ازقرها ولا ترد علي !!
نورة: شوبغيت بها ؟
عبدالله : بغيتها تييب لنا بيبسي ..عطشااااااان ..
نورة طالعته بنص عين: عطشان تشرب بيبسي؟
عبدالله: نعم نعم ..
نورة: هيه حق المتن .. صبرو وقفو الشريط انا بسيراييب لكم ..
خالد: واذا في جبس ولا شي هاتي والله ميت يووع ..
نورة :حشى يايين من مجاعة ..الاخ عطشان والثاني يوعان هههههه..
عبدالله: نورووه سيري بسرعة يالله يالله..
نورة وهي معصبة: لا والله ؟ كم معاشي في الشهر ؟
عبدالله وخالد ما فهمو قصد نورة ..
خالد: أي معاش ؟!
عبدالله بخبث:ليكون تشتغلين من ورانا ؟
نورة: هيه اشوفكم مشغلين بشكارة !!!
عبدالله: اوهوووو علينا.. توها متبرعة وقايلة انا بسير اييب لكم والحين تقول مشغليني بشكارة ..بوي انا بسير اييب اللي اباه ابرك لي ..
نورة وهي تير عبدالله من ايده وتيلسه في مكانه: ايلس وياويهك انا سايرة بس صبرو لا تشغلون الفلم ..
خالد+عبدالله: انزين ..
ويوم يابتلهلهم اللي يبونه سوو لهم جوو وتمو يعيدون ويزيدون في الشريط وفي كل لقطه يوقفون عندها ويضحكون ضحك ويوم خلص الشريط بدلوه وحطو شريط عرس حمد وتمو يطالعون شريط الرزفة ويعلقون على عبدالله اللي كان يرزف من الخاطر ومرة وحده تخرطف وتقفط .. ليين ما دخل عليهم عيسى اللي توه موصل يدته بيت احمد ..
عيسى: السلام عليكم ..
الكل: وعليكم السلام ..
عيسى ومن غير نفس وشكله متظايج: بلاكم تضحكون جيه ؟؟ حسكم واصل ليين برى ..
نورة وهي مستانسه: فديييت عيسى انا .. شوف شكلك كيف تيول والله انك تجنن ..
عيسى ابتسم وطالع السقف وتم يفكر ..
خالد واونه غار: حوووه بلاكم انتوعلى عيسوه ؟؟ ليش انا مالي رب ؟؟
نورة: ههههههه ليش؟
خالد: يدووه مساعه تمدحه وانتي الحين ؟؟ ترى شوفيني انا عداله ارزف بعد انزين! والله اني غاوي فديتني ..
عبدالله: من مدح نفسه يباله اححححححم رفسة طال عمرك..
نورة+ عيسى: ههههههههه..
نورة: عيسوه تذكر شريط العزبه اللي صوره سعيد ؟
عيسى وهو يحاول يتذكر :مممم هيييييييييه .. بلاه ليكون ضاع ؟
نورة: لا لا بس تونا من شوي شفناه .. وفطسنا من الضحك ..
عيسى وبدى يتحمس : والله ؟ يالله يالله حطوه ابى اشوفه ..
خالد: صبرو صبرو يوم بخلص هالرزفة بعدين حطووه ..
عيسى: وااايد معجب بعمرك ههههه ؟غيرو حطو شريط العزبة ..
نورة: لالالا عاد كله ولا خلوودي مارضى عليه ..
خالد وضحكته شاقه ويهه:اخيييرااا حد وقف وياي .. وجااااااااان اتشقق ..
الكل: ههههههههه
وحطو شريط العزبة حق عيسى وتمو يطالعونه ويا بعض .. عيسى كان يضحك وياهم بس عقله وتفكيره كله ويا ابوه واللي مستوي له ... عيسى درى وعرف كل اللي صار حق ابوه من السكرتير عقب ما دق له العصر وخبره السكرتيربكل اللي صار وانه ابوه حاليا يشتغل في شركة ويحاول انه يرفع مستواها ويخليها شرات شركته الجديمه بس السكرتير خبر عيسى انه مستحيل يسوي هالشي روحه ولازم يحتاج حد يعاونه ..وعقب ما سمع عيسى هالرمسه قرر انه يفاتح ابوه في هالموضوع وانه بيشتغل وياه وبيساعده قد ما يقدر.
&-_. في بوظبي ._-&
احمد ونواف سارو بوظبي عشان نواف اييب باقي اغراضه اللي في بوظبي ويسلم مفاتيح الشقه اللي كان يالس فيها وعقب ما خلص من اشغاله سارو بيت اخت احمد حمده اللي كانت موصية احمد انهم اييون ويتعشون في بيتهم ..
خلفان:شحالك نواف؟
نواف: بخير وسهاله.. شخباركم انتو ؟
خلفان: طيبين طاب حالك .. يااا حيا الله هل العين ..
احمد: اذا بترمس عن هل العين ارمس عني روحي لان نواف عاش في بوظبي اكثر عن سنة وخلاص صار من اهلها ههههه..
خلفان: ههههه ماشي فرق يا احمد كلنا عيال بلاد وحده ..
نواف: والله صدقت يا خلفان ..
خلفان: هاه احمد ؟؟ متى نويت السفر انشالله ؟
نواف صد على احمد وطالعه وهو مبطل عيونه : بتسافر؟؟؟
احمد قال وهو مرتبك لانه ما خبر نواف: ههههه هيه اذا الله راد ..
نواف: وين بتسير ؟ لا تقولي بترد مكان ماكنت تدرس!!!
احمد: هييه ..
نواف: بترد ايرلندا ؟؟؟؟؟؟
احمد: هيه ..
نواف: ليييييييييييييش؟ وليش ما تدرس هنيه..
احمد:يا بوك انا من قبل كنت متردد ادرس جراحة ولا طب عام ..
نواف: والحين ؟؟؟
احمد:الحين يوم جربتهن اثنيناتهن حصلت ان اختصاص الجراحة احسن ومطلوب اكثر وهالتخصص ماقدر ادرسه هنيه ..
خلفان يقاطعهم: سمحولي بس دقيقه ..
احمد+نواف: مسموح تفضل ..
نواف قال بحزن: ياخي شو هذا؟انا ما صدقت على الله متى رجعت البلاد تقوم ترد وتسافر؟
احمد:نواف هذا مستقبلي .. عيل شو تباني ايلس جييه بطالي؟؟
نواف: انزين كمل هنيه ..
احمد: خلاص انا طرشت اوراقي هناك وبسيرعقب اسبوعين وبخلص انتسابي وكل شي ..
نواف: لا والله ؟ وانا اخر من يعلم ؟؟
احمد: هههههه والله كنت بخبرك في الدرب بس انت ربشتني بسوالفك عن ملجتك والعرس..
نواف: ليكوون ما بتحضرعرسي ؟؟ والله بزعل وبحط في خاطري ..
احمد: لا افاا عليييك انا بكون اول الحضور وبرزف لك بعد مع اني نسيت كيف يرزفون ههههههه..
نواف: ههههههه تسلملي يا بوشهاب ..
خلفان: تفضلو العشا جاهز ..حياكم
وعقب ما تعشوا وخلصوا يلسوا شوي وسولفو ويا خلفان وبعدين رجعو العين وكان احمد اللي يسوق ونواف يالس ويسولف وياه ..ويوم وصلوا العين كانت الساعه 11 تقريبا ..
نواف: اقرب يالله ..
احمد : قرييب ..بس بسير البييت تعباااااااان والله ..
نواف: ويا هالراس شو اونك مسوي رسميات بينا ؟ تعال ارتاح هنيه البيت بيتك..
احمد: هههههههه تسلم ودام فضلك يا نواف لا بس تعرف الوالدة روحها في البيت ويا اختي ولازم اسير وايلس وياهم ..
نواف: دام ان عذرك فيه العيوزعيل مرخوص يا بوشهاب هههههه
احمد: اووكي عيل نشوفك باجر فمان الله ..
نواف: الله يحفظك ..
وعقب ما روح احمد البيت دخل وحصل وعد منسدحه وتطالع تلفزيون واول ماشافته قامت وعدلت يلستها ..
احمد: السلام عليج ..
وعد: وعليك السلام .. الحمدلله على السلامه ..
احمد: الله يسلمج .. وينها امي ؟
وعد: سارت ترقد ..
احمد: ممم وانتي شو ميلسنج ليين الحين ؟
وعد : ماشي اطالع فلم ..شخبارها حمدوه؟
احمد: تمااام وتسلم عليج ..
وعد: الله يسلمها ..
وردت وعد تطالع الفلم واحمد واقف على راسها وجنه يبى يقول شي ..
وعد وهي رافعة راسها وتطالع احمد :شو بلاك ؟ ايلس ..
ويلس احمد عدالها ,,
احمد: وعد .. رمستي امي عن نورة ؟؟
وعد وهي مندمجة في الفلم : مم لا بس لمحت لها ..
احمد بطل عيونه : الحين مرن اسبوعيييييين وما قلتيلها ؟؟
وعد: والله حاولت بس ما رمت..كل مابى اقولها يستوي شي وانسى ..
احمد: هذا وانا معتمد علييييج ..
وعد: افا علييك يابوشهاب شوهالرمسه؟؟انت اصبر شوي واعتمد علي وانشالله بتاخذها على ايدي..
احمد: دام اني بعتمد علييج لا باخذ نورة ولا بيستوي شي احسن شي اني ارمسها بنفسي..
وعد بطلت عيونها: نعم ياخويا ؟؟ شو قلت ؟؟!!! ناوي على عمرك انت ؟
احمد: شو ناوي على عمرك بعد ؟؟
وعد: ياحبيبي اذا قلت حق امي دايركت عن نورة بتحس ان في شي .. خلني انا برمسها احسن ..
احمد: لالالا انا عقب اسبوعين بسافر وبخلص اوراقي ..وابى املج قبل لا اسير ..
وعد: طاااعو على كيييفه مخطط الاخ .. انزين انزين خلاص انا برمسها ..
احمد:بعطيييج مهلة واخر يوم باجر ..
وعد تطالعته بنص عين : احلف بس انت؟
احمد: والله ههههههههههههه ..يالله نشي رقاد وراج جامعة ..
وعد: انزين بس بخلص الفلم وبطلع ارقد ..
#بيت محمد#
رجعو عيسى وخالد البيت وطوول الدرب وخالد يسولف ويضحك وعيسى بس ساكت ومبتسم واذا ضحك بيضحك شوي وبيسكت ..اول ما دخلو البيت حصلو ابوهم يالس في الصالة يترياهم ..
خالد+عيسى: السلام عليكم ..
محمد: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..شحالها يدتكم ؟
خالد: بخييييير..سالت عنك !!
محمد:سالت عنها العافيه ..هييه انا اليوم ما رمت اسير لان ربيع فيصل عزمنا على العشا..
خالد: اااهاااعيل انا بسير ارقد لاني هلكان من الضحك اللي ضحكته اليوم ههههه تصبحون على خير ..
محمد+عيسى: وانته من اهله ..
محمد:وانت يا عيسى ما بتسير ترقد بعد ؟
عيسى: بسير بس ابويا حبيت ارمسك في موضوع ..
محمد عقد حياته ويلس :خير ؟
عيسى: ممم ابويا انا عرفت كل شي ..
محمد استغرب : شو عرفت عن كل شي ؟؟
عيسى: عرفت عن حميد .. وعن افلاس شركتك ..
محمد بطل عيونه وجنه حد صاب عليه صطل ماي بارد ..
عيسى: ابويا ...
محمد: عيسى انا ماباكم تتدخلون في امور شغلي ..
عيسى: ابويا انت ليش ما خبرتنا عن اللي سواه حميد ؟ ..
محمد: ............
عيسى: المفروض تشتكي عليه وتاخذ حقك منه ..
محمد: يا عيسى انا كنت مسوي توكيل عام حق حميد بانه يقدر يتصرف في بعض ممتلكاتي ومنها الشركة واسهمي اللي باعها وخذ بيزاتها يعني الحق وياه وانا الغلطان اللي وليت ثقتي حق واحد ما يستاهل..
عيسى تم يطالع ابوه اللي كانت دموعه في عيونه وهو يشرح له الوضع ..
عيسى: ابويا انا اقدر ايي واشتغل وياك في شركتك اليديده وبعون الله اذا وقفت وياك بتقدر الشركة تمشي في السوق وتستوي احسن عن شركتك الجديمة بعد ..
محمد بدى يعصب ووقف وقال: لا يا عيسى .. نحن تكلمنا في هالموضوع من قبل وانا قلتك ماشي شغل ليين ما تخلص دراسة ..
عيسى باحتجاج: لييييييييش ؟
محمد:لان الشغل بياثرعلى دراستك ..
عيسى ابتسم ووقف: ابويا .. نواف اشتغل ودرس في نفس الوقت وماشالله عليه نجح وتخرج وانا الحين ابى اشتغل عشان اساندك واوقف وياك ..
محمد:ليش انت هب محتاي حق الشغل؟
عيسى: ابويا ..اذا نحن عيالك ما وقفنا وياك .. عيل منو بيوقف وياك ؟؟
محمد سكت لمدة دقايق وبعدين صد صوب عيسى وابتسم ابتسامه حنونه وربت بايده على جتف عيسى وقال:والله وربيتي ريايل يا مريم .
عيسى قال بفرح: يعني خلاص بشتغل وياك ؟؟
محمد قال بتردد :لا يا عيسى ..اخاف ان الشغل يكون صعب عليك وتتلخبط امورك وتصعب عليك دراستك بعدين ..
عيسى: ابويا دخييلك جربني .. وبعدين اذا عن الشغل انا انشالله بعد كم شهر بتخرج وبستوي خريج محاسبة يعني الشغل لا تحمل همه والدراسة ولا يهمك انا ادرس في الصباح وهالسنة محاظراتي شوي يعني بيي بريح وبشتغل في الشركة المسا ..
محمد تم ساكت وهو يطالع عيسى اللي كان صدق متحمس حق الشغل ويا ابوه ..
عيسى: هاه شو قلت ؟؟
محمد: عطني فرصة .. بفكر وبرد لك خبر ..
عيسى:ابويا الموضوع ما يتحمل أي تاجييل ...
محمد: ...............
عيسى: ابويا دخييييلك ..
محمد ابتسم وقال: خلاص حياك..بس بعاملك مثل أي واحد ثاني يشتغل عندي وبمشيلك معاااش بعد..
عيسى وهويحب راس ابوه : الله يخلييك لناا يا ابوياااا وانا راضي باللي تسويه فيني..
محمد: الله يرضى عليييك .. يالله انا ساير ارقد ..تصبح على خير ..
عيسى وهو متشقق: وانته من اهله ..
#بيت جاسم الكتبي#
خليفة كان طالع ويا ربعه وامنه يالسه روحها في غرفتها وماسكة تيلفونها وتلعب به.. وشوي ولا تشوف رقم نواف اللي خذته من تيلفون نورة بدون ما تدري وطرشت مسج حقه " مرحبا نواف ..انا امنه ولو سمحت بغيت اقولك شي ضروري وايد وايد ممكن ادق لك؟ "
نواف اول ما وصله المسج وقراه استغرب وتعجب واايد وقال في خاطره "يااربي ما بيفيد الا اني اغير رقمي وهاي شو تبى بي؟ افففف الحين وهي معرسه تسوي جيه ؟ وين ريلها عنها هاي !! "..
نواف طنش المسج وسار يبى يتسبح ..ويوم رجع حصل مسج ثاني منها ..
"نواف ..ابى اخبرك شي يزعلك ويعصبك ..وهالشي عن نورة "
نواف اول ما قرى اسم نورة حست ان في شي ..وما طولت امنه الا ودقت بكل ثقه ومن فضول نواف رد عليها بس كان يكلمها بكل جفا .
نواف: نعم؟
امنه: شحالك نواف ؟
نواف: بخير .. شو بلاها اختي ؟
امنه بكل استهزاء : هه اختك ؟؟ وبعد تسميها اختك عقب اللي سوته ؟
نواف بطل عيونه وحس ان قلبه مقبوض: شو سوت ؟؟؟
امنه: انتو واثقين فيها وحالتكم حاله .. ومناك هي ما خلت حد ما تعرفت عليه من الانترنت ورمسته في التيلفون اللي حاطينه في ايديها بكل ثقه ..
نواف قال بكل عصبية : شووو؟ انتي شو تخرفين ؟ شو تقولين ؟
امنه: انا ارمس من صدقي.. واذا انت هب مصدقني بطرشلك بالمسج ايميلها والباسوورد واتاكد بنفسك..وعلى فكرة هي ما ترمس واحد بس .. تعرف يمكن فوق ال10 شباب والله يعلم اذا ما ترمسهم هم بعد في التيلفون ..
حس ان الدم يفور في عروقه ووده انه ما يطلع كلام بنت عمه صح وعلى طول بدون أي تفاهم سكر في ويهها وطلع من غرفته ساير صوب غرفة نورة وهو ما يشوف جدامه..

"*" الجزء السادس والعشرين"*"
نواف كانت الافكار تييبه وتودييه مب عارف شو يسوي ووقف دقيقة قبل لا يدخل غرفة نورة وسمع صوت ضحكتها وسوالفها ويا ولد اخته نواف وحس ان قلبه ما يطاوعه انه يصدق رمسة امنه ورد مرة ثانيه غرفته .. وما لقى غير عيسى يدق له ويقوله بالسالفه ,,
عيسى وهو منصعق: شو تقول هاااي المخرفة ؟؟؟
نواف وهو متظاااااايج: والله مادري شو اقولك يا عيسى .. مادري مادري ..كلامها كان مثل السم ..
عيسى: وانشالله حضرتك صدقتها ؟؟!!
نواف وهو منفعل وخلاص الشيطان ركب راسه: تقولي هالرمسة وما تباني اصدقها ؟؟
عيسى: نواف اعقل .. ترى هاي الا تخربط وتقول رمسة مالها داعي ..
نواف ما سوى أي تفاهم : يالله باي ..
وسكر نواف عن عيسى ورد طلع من غرفته وسايرغرفة نورة ..
نورة كانت يالسة في غرفتها وتدرس نواف ولد اختهاوكل شوي يطلعلها نواف بحجة بس عشان يشرد وما يدرس ..
نواف بكل يأس: نوووااااري دخييلج والله عطشااااااان ..
نورة بطلت عيونها وشهقت: توك رايح يالعيّاااار وين لحقت تعطش؟
نواف وشوي وبيصيح: والله هالمرة من صدقي ..ريجي نشف ..
نورة طالعته بنص عين: يعني مساعة كنت تقص علي يالسبال ؟؟؟
نواف سكت وطالعها بكل براءة ولا جنه مسوي شي ..
نورة: ههههه سير سير..بس ياويلك ان تاخرت باقيتلك وحده كاملة..
نوافو هو يرمس عمره : انا الغبي اللي قتلج ان علي امتحان علوم ..
نورة : لا تتحرطم تراني اسمعك يالله سير ..
وطلع نواف من غرفتها وتمت هي ناقعة من الضحك عليه وتذكرت عمرها يوم كانت صغيرة وكانت تسوي اخس منه يوم شيخة تيلسها هي وعبدالله وتدرسهم رباعة..عاد كانت تدور معارك وحرووب عالمية بينهم هم الاثنين.. وشوي ولا رن تيلفونها وكانت وعد المتصله .
وعد:مرحبا نورة ..
نورة: مرحبتيييييين هلا والله ..
وعد واونها زعلانه: شحالج؟
نورة: بخيركووووو وانتوشحاالكو ؟
وعد:بخير..
نورة وحست ان وعد فيها شي: وعدووو .. بلاج؟
وعد: ماشي..
نورة: هههههههه يا مكرج انتي .. الحين تزعلين مني بس عشان عيسوه ؟
وعد واونها عصبت: جب جب انزين انا هب زعلانه منج عشان سبب تافه..
نورة: هههههه يالله الحين هالسالفه صارت سبب تافه ؟ انزين بخبرج السالفه دام انها سبب تافه..
وعد وهي تشهق: والله ؟؟ يالله يالله قولي..
نورة: شفتي انج زعلانه عشان السالفه هههههههه بخبرج باجر في الجامعة ..
وعد: يالخسفه ..يالله باي..
نورة بطلت عيونها: خيبه بس متصلة عشان تعرفين السالفه؟صدق ان مافيج خيرهههههه
وعد وهي قافطه : لا والله هب عشان السالفه ..
نورة: هااه عيل عشان شو ؟؟ عشان سواد عيوني ‍‍!!هههههه
وعد وهي تحاول تتهرب:افففففف نسيتينييي.. ممممم هيه صح ابى هوم ورك الانجليش ..
نورة: أي واحد ؟
وعد: اللي السيرعطانا ياه وما لحقت اكتب شو المطلوب منا ..عندج الورقه ؟
نورة: انا سجلته في الهارد مالي ..
وعد بخيبة امل: افففففف ياربي الحين شو اسوي .. اليوم كان الديد لاين ومعطيني فرصة لين باجر..
نورة: هيييييه صح انا تذكرت انا انزل كل واجباتي على ايميلي عشان بعدين اطرشهن حق السير ..
وعد قالت بفرح: والله ؟؟ يالله عيل اترياج اتطرشينه على ايميلي ..
نورة: ويا ويهج يعني اونج ما تدرين ان النت مالي مقطوع؟‍‍
وعد: اووووووهوووو ياربيييييي ..انزين عطيني ايميلج و باسووردج ..
نورة:اوكي ..بس سمعي ..
وعد: هاه ؟؟ليكون هب واثقه ؟؟؟
نورة وهي معصبه: ويا هالويه ليش هب واثقه ؟؟
وعد بمكر: يمكن ايميلج فيه شي ولا ..
نورة: جــــــــب يالسباله ..حذفي الايملات مالت الفوروود بتلاقينهن في فولدر روحه وحتى ايميلات المنتدى لان ايميلي بيتسكر بسبتهن..
وعد: حااااااضر عمتي .. شي ثاني ؟؟
نورة وهي مرتاحه: لا سلامت راسج ..
وطرشت نورة ايميلها وباسووردها حق وعد بالمسج وسكرت عنها..
وعقب شوي ولا تشوف اخوها نواف يقتحم عليها الغرفة وعيونه تقول انه في مصيبة بس نورة سوت عمرها عاادي ..
نورة وضحكتها شاقة ويهها: اهليييييييييييييييييييييين نوواف.. والله انك ولد حلال توك على...
نواف وقف في مكانه وهو يشوف ويه نورة البريء ومن داخله صراعين صراع بينه وبين نفسه وصراع بينه وبين الشيطان اللي راكب راسه ..
نواف وهو يتوجه صوب كمبيوترها ويطنشها : فتحيلي النت ..
نورة وقف في مكانها وويهها انجلب مرة وحده وكانت اكبر علامة استفهام على ويهها ..
نورة بكل هدووء: النت مقطوع من زمان ..
نواف صد وطالعها بعصبية: يالله بطليه ابى اجيك شي ..
نورة: والله انه مقطوع ..
نواف وجنه يحاسبها: عيل كيف تسوين شغلج مال الجامعة ؟
نورة: انا اتاخر في الجامعة واخلص اللي علي ..نواف شو بلاك ؟
نواف بكل جفا: ماشي..
نواف تم ابليس قاص عليه والافكار والوسواس متحكمين بعقله في هالوقت وكان صدق مب عارف كيف يفكر وتم يفكر ويحاتي اكثر وسار صوب غرفة شيخه ودق الباب عشان يمكن يشوفها ويريح باله شوي من سالفة نورة ..
وطلعتله شيخة اللي كانت يالسة ترتب شنطة السفر ..
شيخه وهي مبتسمه: هلا نواف .. حياك سعيد محد ..
دخل نواف وهو متعجب من اللي يشوفه .. شيخه ترتب شنطة ثيابها ؟؟! ليش شو صاير ؟؟
نواف بكل استغراب: شيخه..شو هالحفله هاي ؟؟
شيخة: ههههه ماخبرك سعيد ؟
نواف: خبرني عن شو ؟
شيخه وهي متشققه: ترى بنسافر وياه باجر..
نواف: لييييييش؟
شيخه:نبى نغير جو شوي ..نحن كنا بنسافر قبل كمن يوم بس سعيد طلعله شغل في دبي واجل السفر يومين ...
نواف : اهااااا ..
شيخه: ليش في شي يا نواف؟؟
نواف وهو مبتسم: لا سلامت راسج ..تسيرون وترجعون بالسلامة ..
شيخه: الله يسلمك .. وما اوصييك على الكل في غيابي ..
نواف: افاا عليج يا ام عبدالله .. ما توصين حريص...
وطلع من عندها نواف عقب ما غير رايه بانه ياي يقولها اللي قالته امنه واللي يحاول انه ما يصدقه" ليش ما تسوي جييه؟وانا اشوووفها متغيرة.. واكيييييد عشان جيييه رفضت فهد هب الا من شي تافه ما تباه.. بس نورة؟؟ لالا انا بعدني رمسة امنه ما دخلت مخي وصح رمسة عيسى.. هي تحاول تسوي مشاكل بيني وبين نورة..ويمكن تسرعت يوم قسيت على نورة .... "
وقطع تفكيره تيلفونه يوم رن ..
سارة وهي مستانسه : الووووووووووووووو ..
نواف يوم سمع صوتها ما درى شو استوى به حس انه ناااسي كل شي حتى السالفه اللي من شوي شاغلة باله ومخلتنه معصب ومتظايج تنساها بس عشان انه يرمس سارة...يعلني ما اخلى من هالحس اللي دوم يرد فيني الروح ..
نواف: هلا حياتي ..
سارة: شحااالك نوافي؟
نواف: هههههه نوافي ؟؟ شو هذا بعد دلع يديد ؟!!!
سارة: ههههههه شو اسوي بعد ماشي دلع حق اسمك قلت أألف واحد من عندي ..
نواف: فديتج والله..ازقريني باللي تبينه..انا بخيرغناتي شحالج انتي ؟
سارة: بخير وصحة وعافيه دام انك انت بخير ..
نواف: يعلج دووم يا رب ..
سارة: وياااك ..
نواف:آآمين..
نواف تم صااخ وهو ما يبى يعكر جوهم بسالفة نورة بس سارة حست ان نواف فيه شي بمجرد انها سمعت صوته ..
سارة: مممم نواف ..شو بلاك؟
نواف: مابلاني شي ..ليش؟
سارة:مادري بس جيه احسك احسسسسسك..يعني جييه مجرد احساس انك متظااايج .. بس من شو ؟ الله اعلم ..
نواف:هههههه فديت احساسج اللي ما يخييب ابد ..والله انتي دووم جيه حاسة فيني ..
سارة استحت وتمت ساكته..
نواف: سارة .. انا تعبت من كثر ما افكر وهب عارف كيف اتصرف ..
سارة قالت بقلق: من شو يا نواف ؟ لا تقولي عن سالفة عرسنا !!
نواف:ههههه لالا العرس خليه على صوب لاني خلاص اتفقت ويا ابوج و جدمته ..
سارة وهي منصدمه: صدق؟؟؟؟
نواف: هيه نعم ..
سارة: بس انا ما اشتريت ولاااشي ولا تجهزت ولا...
نواف:سارة لا تحاتين هالامور ماعليه بيسدج الوقت ..جدامج شهرين ..
سارة: شهريييييييييييييييين ؟؟ لالالا نواف وايد قريب ..
نواف:شوووووه اشوفج عفتيني وما تبيني!!
سارة سكتت وانفجرت مرة وحده : انت دوومك جيه تظلمني!! والله انت ما تعرف الللي في قلبي عشان تقول جيه ..
نواف وهو يستهبل: ممم شو هو اللي في قلبج؟
سارة: نواافووه عااد لا تستهبل علي ..
نواف: هههه من صدقي ارمس.. انتي ولا مرة خبرتيني شو هو اللي في قلبج !!
سارة تمت مستحيه وصاااخه ..
نواف: ما بتقولين ؟؟؟ ماااعليه يا سارووه دواج عندي ..
سارة :ايوه ايوه شو لهجة التهديد هاي بعد ؟
نواف: هههههه والله انا عمري ما هددتج ولا بهددج ..بس الا جيه سوالف ..
سارة:ادريبك تسولف ههههه .. انزين لا تغير الموضوع خبرني شو فيك ؟
نواف تنهد وسكت ..
سارة: نواف قولي اذا في شي مظايجنك..
نواف:بخبرج بس والله اخافج تعصبين ..
سارة: ليش مسوي شي غلط ؟؟
نواف: ممم هي غلطة وحده بس والله حتى انا ما غفرتها حق عمري ..
نواف كان يقصد يوم رمس امنة ..
سارة:اعترف شو سويت ..
نواف: بس وعد ما تزعلين او تفهمين غلط ..
سارة تمت تفكر: مممممم هو على حسب الغلطة يعني ..
نواف:ههههه ااااااخ ان كيدكن عظيييييم .. هههههه ما تتسامحن ..
سارة: هههههه انزين يالله قول ..
وبعد تردد خبرها نواف بكل السالفة وطبعا هي طنقرت عليه عشانه رمس امنه وسوتله عرس بس بعدين يوم خبرها عن سالفة نورة تمت منصدمه ومنصعقه من اللي سمعته وطبعا ما صدقته ..
سارة: نواف ليكون صدقت هالرمسه عن نواري؟؟؟
نواف: والله مادري يا سارة .. انا يمكن تسرعت حتى اني من شوي رمستها بجفا..
سارة: ماتدري؟؟ نواف هاي اختك نورة ..تعرف منو هي؟؟؟ نوااري ..نواري مستحيل تسوي جيييه وتخون ثقتكم فيها !!
نواف:..........
سارة وهي معصبه: وبعدين هاي منو عشان ترمس عن اختك جيييه؟ مسودة الويه معرسة وترمس ريايل من ورى ظهر ريلها ..
نواف انصدم بعصبية سارة اللي نادر ما تعصب وتصارخ جيه : سارة بلاج عصبتي مرة وحده ؟؟ ليكون تغارين بس؟
سارة واونها هب مهتمه: انا اغار منها ؟؟؟ اصلا هاي ما تستاهل ان الواحد يرمس عنها وياخذ ذنوب من وراها بعد ..
نواف: ههههه خيبه خيبه ...سارونة حبيبتي شوي شوي ..
سارة: نواف دخيلك لا تصدقها ..هاي الا جييه اكييد تبى تسوي سوالف بينك وبين نورة ..
نواف: هزرج ؟
سارة: هزري ومليون هزري بعد ..
نواف: شو هاي مليون هزري بعد ؟ هههههههه عليج كلمات مادري من وين تطلعينها ..
سارة: هههه مب مهم .. المهم انك ما تسمع لها ..
نواف بتردد: انشالله ..
سارة: انسى السالفة ..
نواف: انشالله ..
سارة: ولا تفكر وتحاتي جييه ..
نواف: انشاااااااالله ..
سارة: وأجل عرسنا لو سمحت ..
نواف هو معلق: انش ... (ومرة وحده استوعب)شووووووووه ؟؟
سارة: ههههههه ..
وتمو هم الاثنين يسولفون وهو يخبرها انه لقى بيت صغيرون وحليو في دبي في مزهر وعقب اسبوعين بيسيرون ويا خالته وديمة عشان يشوفونه واتفقوا على العرس وطبعا نواف ما يقدر يرفض أي طلب حق سارة مع انه يتحرقص ويبى يخلي العرس في اقرب وقت ممكن..
نورة كانت بعدها في غرفتها ومتظاااااجة من الخاطر.. ليش نواف رمسها جيييه؟ ليكون شي صاير بينه وبين سارة ؟؟ مممم يمكن والله خلني اسير اشوف شو بلاه !!
وقبل لا تطلع من غرفتها تمت تزقر نواف الصغير من تحت وهو خبر خير ولا يرد عليها لانه كان منسدح تحت التلفزيون وراقد ..وعقبها سارت حق نواف في غرفتها وحصلته يالس على الارض ومبطل التلفزيون ويرمس في التيلفون ..اول ما بطلت الباب طلت براسها ويوم شافته يرمس في التيلفون ردت بتسكر الباب بس نواف لمحها وزقرها ..
نواف: نوااري تعالي ..يلسي هنيييه ...
نورة دخلت وسارت يلست على الشبرية ..
نواف بصوت واطي: اوووكي الحين سمحيلي..
سارة: لا تنسى اللي وصيتك علييه ..وسلم على نواري وايد وايد ..
نواف: انشااااااااااالله من عيوني ..
سارة وهي مستحيه: يعلهن سالمات انشالله ..
نواف : فدييييييييتج والله ..
نورة بطلت عيونها وضحكت شوي ودرت انه يرمس سارة ويوم سكر من عندها شافت الابتسامة راده حق ويه نواف ولا جنه من شوي معصب عليها وكان بيذبحها ويلس عدالها على الشبرية..
نواف: سارة تسلم عليج ..
نورة : الله يسلمها من كل شر ..شخبارها ؟؟
نواف: والله تمااام.. امممم نواري سمعيني.. عن قبل شوي يوم ييتج الغرفة ..اسف والله ما قصدت اني ارمسج بهالطريقة ..بس كنت متظايج شوي من ربيعي ويت الهزبة فيج انتي ..
نورة: مممم انا بعد استغربت من توحشك المفاجيء علي ..
نواف بطل عيونه: توحش ؟ هههه ليش شو شايفتني عشان اتوحش !!
نورة: ههههههه لا لا ماشي ..بس انا كنت مستغربه منك .. حتى قلت يعني يمكن شي صاير بينك وبين سارة لا سمح الله ..
نواف وهو يحاول يضيع السالفة وما يبين حق نورة أي شي : لالالا انا وسارة ما بينا الا كل الخير ..حتى انا رمست عمي عبدالرحمن وجدمت العرس..
نورة بطلت عيونها: قووووول والله ؟
نواف: والله .. بيكون عقب شهرين ..بس يمكن ااجله شوي لان سارة تقول ان ماشي وقت..
نورة قامت وقفت وقالت باحتجاج : خيييبه شو شهرين .ورانا خياااييييط ..وسوق وحاااله..
نواف: اخخ منكن يالبنات .. يعني لازم صدعة الراس هاي يوم حد بيي يعرس ؟؟
نورة: طالعت نواف واونها معصبه: انت الوحيد اللي بصدع راسي عشانه انزين ..
نواف: ههههه ليش؟
نورة: بعد تسالني ليش ويا ويهك ؟اخويا وحبيب قلبي بيعرس ويسالني ليش!!
نواف: ههههه فديتج والله حتى سارة احتشرت علي عشان تخلص التجهيزات..
نورة ابتسمت وقالت: والله يكون احسن .. الله يوفقكم انشالله ..
نواف: انشااااالله ..ما باركتيلي ؟؟
نورة: والله باركت لك على ملجتك ..حتى ييت وسلمت عليك .. ما تذكر؟
نواف نقع من الضحك لان نورة ما فهمت شو يقصد ..
نورة باستغراب: بلاك تضحك ؟
نواف: انا ماقصد عن ملجتي يالعنز .. انا حصلت شغل في دبي ..
نورة بطلت عيونها: والله ؟ متى ووين ؟؟ وكييف ؟؟
نواف: الاسبوع اللي طاف قدمت في شركة بترول هناك لانهم طالبين موظفين وامس دقولي وخبروني انه في مقابلة الاسبوع الياي وانشالله الشغله مضمونه ..
نورة: مبرووووووك يا نواف والله انت تستاااهل كل الخير ..ومبرووك حق البيت اليديد بعد .. امي خبرتني هالخبر مساعة..
نورة: الله يبارك في عمرج ..وانتي شخبار الجامعة وياج؟
نورة: تماااااموووو .. (وقالت بكل حماس)مااادريت ؟؟
نواف بطل عيونه: عن شو ؟؟
نورة: امايا بتسافر ويا سعيد ..
نواف: ههههه هييييه ادريبها ..ليكون تخربين عليهم وتقولين لها تمي ..بذبحج..
نورة: لالالالا انا روحي اباها تسير وتستانس شوي ..فديتها والله من زمان ما غيرت جو ..
نواف: حتى انتي انزين من زمان ما غيرتي جو ..
نورة: الله يغربل الجامعة .. والله لولا الجامعة جان دزيت بويهي وياهم ..
نواف: ههههههه انزين يوم الاربعاء انتي تداومين ؟؟
نورة: ممممم هالاربعا ؟؟؟لا ..ليش؟
نواف:شورايج نسيررحلة جييه حق البحر ..نسير ويا محمد وفيصل وحمد جييه كلنا رباعة..
نورة: هيييييه وناخذ لنا شاليه ..الله .. ونااااااااسة هيه هيه خل نسير ..يالله بسير اجهز اغراضي ..
نواف مطها من ايدها: هههه لا لا وين ناخذ لنا شاليه ..بنرد في نفس اليوم لان يوم الخميس بسير دبي عندي شغل هناك ..
نورة طالعته بنص عين : عندك شغل هناك هااه ؟؟ ادريبك ساير بس عشان تشوف سارة..
نواف: هههه لا والله من صدقي ارمس ..
نورة وهي مرتبشه: مااا عليه .. خلاص انا بسير اجهز اغراضي واخبر امي ..
نواف: اوووووكي ...
ويوم طلعت نورة من عند نواف يلس يلوم بعمره وحس انه غلط يوم شك لحظة وحده في اخته وظن فيها ظن السوء .." اصلا ولاشي يثبت ان نورة تسوي شي من اللي طرته !!!
بس امنه ليش قالت لي جييه؟ خلاص هي عرست الحين ومن رمسة نورة عنها انها مستانسة في حياتها ويا ريلها .. عيل ليش تسوي جيه؟!!معقولة بعدها حاقده وكارهتني عشان ما خذيتها؟ اعوذبالله من ابليس ..انا ليش افكر جييه ووايد مهتم في السالفه ؟؟!! خلها تولي واحسن لي انسى اللي صار اليوم .. "
&-_في دبي ._-&
فهد كان من شدة ظيجه ما يقعد في البيت ...كان ساير يتمشى صوب الممزر ووقف سيارته على طرف ونزل منها ويلس مجابل البحر وعيونه تلعب فيها دموعه اللي كانت تنزل من خاطره ..كان ندمان ..ندمان على انه خسر نورة ..خسرها وجنه خسر عمره .. بس هو ما خسرها الحين ..هو خسرها من زماااان ..بس جنه توه يستوعب الصدمة اللي صدمته ..ليش يا نورة ؟؟ حراام علييييج ..والله انتي بتميين ساكنة عقلي وقلبي للابد ..وما بطلعج منه لو شو ما استوى ..انتي ما تعرفين انتي شو بالنسبة لي ..انتي كل حياتي.. وانا ما بعيش الا عشانج ..ليش عطيتيني في الصدر وقلتيها انج شرات اختي ؟؟ ليش ؟؟...وكان ندمان اكثر واكثر على انه تسرع وخذ ميرة .. ميرة !!! صح ميرة هاي انا ليش بعدني افكر في انسانة ما تستاهل انها تكون جزء من حياتي وتفكيري؟ انا باجر برمس امي وبتصرف وياها بس امي بتسويلي سين وجيييم اذا قتلها اني ابى اطلقها!! ياااااااربيييي شو بسوي الحين .. انا معلق فيها غصبن عني والله ..
وشوي ولا يرن تيلفونه اللي حرقته ميرة من كثر ما تدق وهو ما يرد عليه ..فهد طبعا كالعادة سوالها طاف وما رد عليها ..
ميرة وهي خايفه: اسووم ..شو اسوي .. فهد ما يرد علي !!
ساسما: انتي متاكده انج ما قلتيله أي شي يزعله او يظايجه ؟
ميرة: والله متاكده مليون في المية بعد انزييين ..مادريبه ليش طلع مرة وحده ومن غير ما يخبرني ..ويوم ادق له ما يرد علي .. ليكون صاير له شي ؟؟
اسما: لا لالالا تيلسين تفاولين على الريال..انشالله مافيه الا كل الخير ..
ميرة: المصيبة اني دقيت حق بيتهم وقالتلي اخته جواهر انه راقد ..وكل ما ادق تقولي يا راقد او انه طالع ..اففففففف ليكون هاي بعد تبى تطيح بيني وبينه ؟؟!!
اسما: ميرووه عن هالتفكير الغبي انزين .. فيه وحده تبى تطيح بين اخوه وحرمته ؟؟
ميرة بكل عصبية: هيه فيييه .. وخصوصا هاي جواهر لاني صدق هب مرتاحة لها ..
اسما: حرااام عليج ..جواهر وايد حبوبه ..
ميرة قالت بكل اشمئزاز : هيه دافعي عنها .. انا مستحيل اخلي فهد يزورها اذا عرسنا ..
اسما: هب على كيفج ..
ميرة: لا والله؟ عيل على كيف منوه ؟ امه هاي اللي ما تسكت؟ ولا اخته الثانيه اللي كله ساكته ومبتسمه جنها مينونه ..والله ما ادخلهم بيتي اذا خذيت فهد ..
اسما بطلت عيونها : خبله انتي ؟؟
ميرة: لا والله اعقل العاقلات ..
اسما: اذا تسمين عمرج اعقل العاقلات ..فاسمحيلي انتي غلطانه ..
ميرة: اسووم لا تيلسين تسوين فيني جييه .. روحها اعصابي رايحة فيها واحاتي فهد ..
اسما قالت وهي معصبه على اختها : مالي خص فيج ولا في ريلج ..
وطلعت اسما من عند اختها وهي مفووولة عليها وعلى طريقة اسلوبها عن اهل ريلها.. هذا وما خذت فهد جييه يالسه تخطط؟ عيل الله يعين لو خذته!! الله يعيينك على ما ابتليت فيه يا فهد ..
|+| بعد مرور 3 ايام وبالتحديد يوم اربعاء|+|
&-_.في العين._-&
#بيت سلطان الشامسي#
احمد كان يالس ويا امه ويتقهوى وياها عقب ماتريقوو وخلصوا وكان الوقت الساعه 11تقريبا..
ام احمد: احمد حبيبي ..بعدك مصر انك ترجع بلاد الغربة ؟
احمد ابتسم ابتسامته اللي تسحر الكل :هيه يامي ...بس والله ما يهون علي اني اخليكن رواحكن انتي ووعد ..
احمد حس بنغزة في قلبه..كيف اخلي امي واختي رواحهن ؟؟ انا مخلنهن من قبل بس كنت مخلنهم في ايد خلفان ريل حمده اللي كان دوومه في العين ويسيرويرد عليهن ..
ام احمد :وابوي عليك يا احمد انت بتسير وبتخلص دراستك وبترجع لي بشهادة ترفع راسك فيها بين عيال العرب ..وهب ساير تلعب عسب تقول مخلنكن رواحكن ..وبعدين شو نسيت انت ان خلفان ريل حمده ما يقصر ودومه يطل عيلنا ويشوف اذا ناقصنا شي ..و ام محمد فديتها هب مقصرين ويانا هي وعيالها ..
احمد: بس يامي ....
ام احمد: احمد فديتك ..انت سير وارجع لي بالشهاده العوده وساعتها برتاح ..
احمد ابتسم وقام باس امه على يبهتها : انشالله يامي ..برجع لج وشهادتي وياي وبرفع راسج باذن الله ..
احمد :الله يحفظك ويوفقك يا ولدي ..
احمد تم مبتسم وهو يطالع امه واللي فاهمتنه من نظراته بس ..
ام احمد بمكر: احمد ..قول قول اللي عندك ..
احمد وهو قافط:ههههه شو عندي ؟؟؟
ام احمد: عن الحركات تراني اعرفك من عيونك ..
احمدبعد تردد قال :اححححم يامي شو صار على موضوعي ؟؟
ام احمد: هههههههه ويي فديت ولدي والله..شوف يا احمد انا دورت لك بنات وايدات وحصلت لك وحده مافيها منها..بنت ماشالله عليها اخلاق وجماال وادب وبنت حمولة وعرب طيبييين ..
احمد تم قلبه يدق بسرعه ويقول في خاطره اكيييد هي ... اكييد نورة . ياااااارب تكون اللي في بالي..
احمد وهو طاير من الفرحة وحاس ان شعوره بيفضحه جدام امه : ومنو هي يامي ؟
ام احمد :شما اخت خلفان ريل حمده ..
احمد حس بانه حط معطنه كف على ويهه اللي انصفق مرة وحده وبطل عيونه وهو مندهش ..منو هاي؟؟ لالالالا يامي ما فهمتيني انا ابى نورة .. والله اباها ومابى غيرها.. لا تسوين فيني جيييه وانا ماقدر ارفض لج طلب ...لا يامي ..انتي جييه حكمتي علي بالموت ...
ام احمد لاحظت ملامح ولدها اللي انجلبت مرة وحده من فرحان الى مذهول وزعلان ..
ام احمد: شو يا احمد ..بلاك تطالعني جييه ؟؟ليكون ما يشرفونك هل خلفان ؟
احمد وهو يحاول يسوي عمره عادي:هااه ؟؟ لايامي والله اهل خلفان عرب وحشام وما عليهم أي كلام ..
ام احمد حست ان قلبها فز من مكانه من فرحته وقالت بفرح: خلاص يعني ارمس ام خلفان؟
احمد حس ان صخرة كبيرة طاحت عليه : امي ..ممكن تعطيني وقت افكر ؟؟
ام احمد بطلت عيونها : وابويا عليك يا احمد ..شو تفكر بعد ؟ شو هاليور اليديد اللي طالع لي فيه ؟؟ جيه انت البنت عشان تفكر ؟
احمد: لايامي .بس ما يصير جيه ..
ام حمد:انت قولي الحين تباها ولا لا عشان تريح قلبي ..
احمد: والله مادري يامي ..مادري..
ام احمد يوم شافت حيرة ولدها حست انها تخليه يفكر على راحته احسن ..
ام احمد: خلاص انت باجر عطني خبر وقولي اذا تباها ولا ..عشان ارمس امها ..ترى ام خلفان ناوية تخطب حق ولدها من عندنا بعد..
احمد بطل عيونه: بتخطب وعد ؟؟ حق منو ؟؟؟ ليكون حق سالم اخو خلفان ؟
ام احمد: هههههه لالالا ..بيخطبون اخت نواف فديتها حق سالم .. ربيعة وعد ..
احمد هنيه صدق حس ان لسانه انشل وانه هب قادر يرمس ولا يقول ولاااشي ..وما اكتفى الا انه استسمح من عند امه وهو ماسك عمره عن يستوي فيه شي مرة ثانيه وسار صوب غرفته ..
لا الا نورة ... ياخذون كل شي مني الا نورة ...ليش نورة بالذات ؟؟؟ ليييييييييش؟؟ ياربي انا شو سويت في دنيتي عشان تاخذ مني نورة؟ افف استغفر الله ..استغفر الله على هالتفكير .. بس لالا ..انا مستحييل اخلي أي حد ثاني ياخذ مني نورة ..
وقطع تفكيره تيلفونه ..
نواف: مرحبااا ملاااااااااييين ولا يسدن بذمتيه ...
احمد وصوته متغيربس حاول انه يخلي عمره طبيعي : هلااا والله بنواف..
نواف: شحااالك يا بوشهاب ؟
احمد: والله نشقح ...شحاالك انت ؟.
نواف:بخيرر وسهاااله ..
احمد: شووو هالحشره اللي عندك ؟؟ وين دارك ؟!!
نواف: والله في خورفكان صوب البحر ..
احمد: صدق ؟؟ ياااحييييكم .. وشو الجو عندكم ؟؟؟
نواف: افف خطييير .. فاتك يا بوشهاب ..
احمد: يا الخااااين ..تطلع البحر بدون ما تخبر هاه ؟؟ انت تعرف اني اموت على طلعات البحر ..
نواف: ههههه لا والله امس قررنا مرة وحده ..ويينا ويا فيصل وحمد والاهل ..
احمد: هييييييييه دامك ويا الاهل عيل الحين يااينك ..
نواف وهو منصدم : شوووه ؟؟
احمد : ههههههههه ..
نواف: خسك الله يالخبل ههههههه شو وين تبى داش عرض ؟؟
احمد : ياخييي عااادي.. يقولك اكشخ شي يوم تدز بويهك يوم حد من الاهل وياك..
نواف: ههههههه عيل حياك الله ..
احمد: يالله بسير اترخص من امي وياينكم باي..
نواف: طاااعو صدق الطويل ههههههههه..
احمد: هيه عيل شو هههههه اسولف وياك يالقزم ..
نواف: ادريبك الا جيه يا بوشهاب ههههه واذا بتيي والله حياك الله بتنورالمكان علينا..
احمد: لالا تسلم يا نواف بس ماروم اخلي امي روحها هنيه ..
نواف: الحين يوم بتيي خورفكان يوم واحد وهب رايم تخلي خالوه روحها ..وحضرتك ناوي تسافر وتخليها سنيين وعادي عندك !!
احمد: ههههههههه شفت عاد ..والله شكلي ما بسافر عشان هالسبب محد بيتم عندها غير الرضيعه..
نواف: افا عليك بس يا بوشهاب .. شو بلاك انت ؟؟ انت يوم سافرت اول مرة خلفان ريل اختك ما قصر وياها ونحن موجودين ..انت بس سافر واجتهد وارجع لنا بمنشار الجراحة بالسلامه
احمد:ههههههههههههههههه أي منشار هذا .. مشرط مشرط يالذكي ..
نواف: ههههههههه ..
احمد: انتو من متى هناك ؟
نواف: والله الساعه 8 ونص وصلنا ..
احمد:ماشالله ..من متى طالعين من العين ؟
نواف: طلعنا عقب صلاة الفير على طوووول ..
احمد: خييبه ليش انزين ؟؟جان طلعتو الضحى احسن الوقت جدامكم ..
نواف: هههههه ويين جدامنا ونحن بنرد اليوم قبل صلاة المغرب ..
احمد: ليش ما بتباااتون هناك ؟؟
نواف: لا والله بنرجع العين..باجر وراي شغل في دبي ..
احمد بمكر: اهاااااااااا شغل .. مممم شغل مهم يعني ؟؟
نواف: هههههههههههههه خس الله ابليسك يااحمد ..دومك فاهم غلط وتفكيرك يروح بعيد ..
احمد: ههههههههه حليلي والله انا ..بس انت اللي من تحت ليين تحت ..
نواف: والله عندي شغل هههههه ..
احمد: خلاص مصدقنك ههههههه
نواف: لالالاه ؟؟ ههههه زين زين يوم انك صدقتني ..خلاص عيل اترخص منك الحين يا بوشهاب..
احمد: انزيييييين عيل ..يالله سلم عليهم .. وهاه لا تنسى تييب الهوامير واليراييير الزينه وياك ..
نواف: هههههههههه أي هوامير واي يراييير ؟؟ ممنوع الصيد هنيه يالذكي .. عبيد وعيسى حشرووني يبوني اسير اطب البحر وياهم ..
احمد:ههههه اوكيي عيل الغالي يالله برايك ..
نواف: فداعت الله ..
واول ماسكر نواف عن احمد سار يتسبح ويا عيسى وعبدالله اللي كانو صدق مستاانسين على الماي .. وخالد هب قادر يدخل البحر وياهم لانه عنده حساسية ومن اقل شي يحسس جسمه وخصوصا من ماي البحر وكان يالس يمشي ويستكشف المكان ويا نواف اللي شيخه حذرته من انه يدخل وياهم الماي لانها تخاف عليه .. اما نورة فكانت يالسه على السيف ويا ام محمد وفاطمه وشوق وهي ميته من الفرحه وتشوفهم يتسبحون ومستانسين .. محمد وفيصل و حمد كانو يالسين شوي بعيد عنهم ويطالعون عبدالله وعيسى ونواف ويضحكون على حركات عبدالله الغبيه اللي كل شوي ويخرعهم ويسوي عمره غرقان ولا شي عاضنه ولا جنه حد يسحبه على ورى ونواف وعيسى اللي خلاص طفرو منه وشوي وبيغرقونه من صدقهم هههه والله انه مينون هالانسان...
شوي ولا رن تيلفون نورة وكانت شيخه متصله فيها ..
نورة: هلااااا والله بهالصوت ..
شيخه: اهلين نورة ..شحالج ؟؟؟ وشحالكم كلكم ؟
نورة: والله كلناااااااااااااا بخييييييييير وصحتنا زي البومب ..شحالج انتي يامايا ؟؟ وشحالهم سعيد وعليا وعمر؟؟
شيخه: بخييير والله كلنا بخير .. المهم انتي طمنيني عليهم كلهم ..
نورة: ياااماياا والله كلنا بخيير ومستاانسيين ..
شيخه: ليكون نواف دخل البحر ؟؟
نورة: لا لا لا تخافين يا امايا خالد ماسكنه ويالسين يتمشون بعيد عن البحر ..
شيخه: الحمدلله ...نواري فديتج ما اوصيج عليهم كلهم وعلى عمرج بعد..
نورة: لا توصييين حريص .. المهم انتي ياماايا هاه وصلتو ؟؟
شيخه:هييه حسبي الله على ابليس انا متصله اخبركم ان نحن وصلنا من ساعتين ..
نورة:والله؟. الحمدلله على سلااااامتكم ..
شيخه: الله يسلمج ..وينها امي ابى ارمسها ..
نورة :هاذي عدالي ..امي هاذي امايا شيخه تبى ترمسج ..
ام محمد : ويي فديتها هاتيها ...
وتمت ام محمد ترمس بنتها شيخه وتتطمن عليها وتاخذ منها اخبارها وعلومها مع انها ماصار لها 6 ساعات من سافرت ..
نورة:فطييم انتي متى بتربين ؟؟
فاطمه: ويين بعدني في نهاية السابع مع اني احس اني كل شوي بربي ههههههه
نورة تسال بكل فضول: انزين هم شو قالولج بنت ولا ولد ؟
فاطمه : ممممم هم خبروني بس اللي ايي من الله حياه الله ..
ام محمد: يالله فديتج انشالله تقومين بالسلامه
نورة: يااارب تطلع بنوووته صغيروونه حلوووه ..
فاطمة: شمعنى ؟؟؟
نورة: جييه خاطري امسك بنوتة صغيرة ..
شوق طالعت نورة بنص عين: جنج يعني ما مسكتي بناتي كلهن يوم كانن صغار ؟؟
نورة: ههههههه فديتج وفديت بناتج انتي والله..امووت فيهن كلهن ..بس هاي بتكون بنت حمد ..
شوق واونها زعلت: هييه صح ..
نورة سارت ومسكت شوق من ايدها واونها تراظيها: هههه فديت اللي يزعل مني انا ..شواااقة عااااااااد ..والله اني احب بناتج وبعد بحب بنت حمد اذا يت ..
شوق: ههههه انزين جلبي ويهج انا مازعل منج وادريبج انج تحبين بناتي ..(هي تصارخ على بنتها):خلود لا تسيرين هناااك ..
فاطمه: فديتها خلها يا شوق تلعب على كيفها ..
شوق: وين تسير هناك ..نواري دخيلج قومي يبييها ..
نورة وهي تنقز من مكانها : اووووووووكي ...
وسارت نورة يابت خلود وسارت صوب خالد ونواف اللي سارو ويلسوا ويا قوم محمد ..
فيصل: هاه نواري ..شو مستاانسه ؟؟
نورة ضحكتها شاقة ويهها: شو مستاانسه ؟؟ والله طايرة من الفرح ...
حمد: انشالله عيبتكم البقعه اللي اخترتها ؟ ترى انا دووم ايي هنيه ويا ربعي وقلت اكييد دام ان المكان مستور بيعيبكم وبتاخذون راحتكم..
نورة: المكاان .. والجوو.. وكلللللللللشي روووعة ...حتى البحر يجنن .. والله حظهم قوم نواف ..
محمد: يالله نورة اعفدي وياهم في البحر ..
نورة بطلت عيونها وقالت حق محمد: صدق .؟.
خالد: هههههههه ابويا هاي لا تقولها شي .. والله بتصدق وبتسويها ...
محمد: هههه لا من صدقي .. سيري غطي عمرج بالماي اذا تبين ..
نورة وهي بعدها مب مستوعبه اللي قوله محمد: محمد .. من صدقك ترمس ؟؟؟
محمد وهو مبتسم: هيه يالله سيري ...وانا الحين بيي بعد ..
نورة نقزت من مكانها وسارت على طوول وما صدقت على الله .. واول ماسارت تبى تغط ريولها بس في الماي ياها عبدالله من بعيد وهو يصرخ عليها ..
عبدالله: حوووووه ..وين تبين ؟؟
نورة بطلت عيونها : شو وين ابى ؟؟ ابى اغط عمري شوي بالماي ..
عبدالله وهو يرمسها من طرف خشمه: يالله يالله بعييييييد ..
نورة: جب جب ..محمد قالي سيري وغطي عمرج بالماي انزييييييييييين ..
عبدالله بطل عيونه وتم ينظف اذنه من الماي: صبيييبه ما اصدقج ..
نورة وهي تطلع لسانها وتغايظ عبدالله: والله .. والحين هو بيي ويو ..
عبدالله: صدق انج هب هينه دامج اقنعتني خالي محمد انج تبين تتسبحين ..
نورة : هيه عيل شو تتحراني ؟؟ هههههههه يالله يالله انت بعيد ويا هالويه ..
عبدالله رش عليها ماي : انا بعلمج الادب يالدرام ...
ومسك عبدالله نورة من ايدها ليين ما دخلها وسط الماي وروح عنها وهي تمت تصارخ لانه كان وايد غزير ..
عيسى: عبيييد يالمينون .. شو سويت انت ؟؟
نواف: ناوي تغرقها انت ؟؟
عبدالله: هههههههه هاي تغرق ؟؟؟؟!!خلها الحين بتطفي شرات الفلينه ..
عيسى+ نواف: هههههههههه
نواف: لا لا صدق سير ساعدها وياراسك .. سير يالله ..
عبدالله ومن ورى خاطره: اففف انزييييين ..
نواف ضرب عبدالله على راسه بالخفيف: لا تتافف يالله ههههههههه ..
وسار عبدالله يبى يساعد نورة اللي كانت واقفه وشوي وبتصيح لان الماي كان صدق غزير وخافت ان الموج يفرها بعيد واول ما وصل عندها ومسكها من ايدها عطته طراق محترم وتمت تظربه على اللي سواه فيها وهو تم ناقع من الضحك .. يوم اقولكم مينون ما جذبت فيه ^_^..
اما قوم محمد يوم شافو هالمشهد ماتو من الضحك على شكل نورة وعبدالله .. وخالد ما قصر بضحكته العاليه فجر المكان بضحكته وخصوصا يوم شاف نورة واقفه في وسط البحر روحها وتصارخ ...
نواف الصغير: انا بسير بشوف نوااري ههههه ..
محمد: هههههههه اه اه والله قلبي بيوقف من الضحك..
خالد سكت مرة وحده وبطل عيونه ولف على ابوه وقال بخوف : بسم الله عليك ياابويا ..لا تيلس تقول جييه ..
حمد: خييييييبه الحين شو قال عشان ترمس جيه ههههههه الرييااال يضحك..
فيصل: حليله خايف على ابوه بلاك انت ؟انزين محمد شوبغيت اقولك ..الحين متى بيبدا عيسى الشغل وياك..
محمد :والله بيبدا من يوم السبت ..
خالد صد صوب ابوه ونظراته كلها احتجاج : ابويا .. انا ابى اشتغل وياكم بعد ..
محمد: جييه هي لعبة ؟ لالالا انت خلك في دراستك ..
خالد : عيل عيسى بعد يدرس ..اشمعنى يعني ؟؟؟ تفرقة عنصريه ؟؟
محمد: هههههههه انا ساير صوب البحر بغط عمري بالماي ...
وعقب ماسار محمد تم خالد متغيظ ويتحرطم على عمامه ..
فيصل: هههههه حرام عليك يا خالد لا تظلم ابوك ..
خالد: عيل ليش ما يطيع يشغلني وياه ؟؟
حمد: يا خالد ابوك بالعكس يعزكم كلكم ويحب لكم الخير .. بس هو مايباك انت بالذات تشتغل عشان وراك دراسه وهو يعرف ان دراستك صعبه ..
خالد: افففففف ...
فيصل وهو مبتسم: لا تيلس تظايج بعمرك .. لاحق على الكراف وعوار الراس ..
حمد: والله صدقه فيصل .. خلك في دراستك والله اريح لك ههههه ..
خالد سكت وصد صوب البحر بحزن وهو يشوف ابوه يمسح على راس نورة بكل حنان ويهديها لانها صدق كانت معصبه وشوي وبتصيح من عبدالله وحركاته وتم يقول في خاطره
" ريتك كنت جييه يوم كانت امي موجوده يا ابويا ... الله يرحمج يامييي .. والله تمنيتج تكونين ويانا هنيه ..."
&-_في دبي ._-&
#في بيت الخاله وديمة#
جواهر وسارة كانن يالسات ويا اخوهم فهد اللي كان راقد في فراشه وهو محموم ..طاح فهد محموم من اول ما نش الصبح لانه صدق تعب من شدة التفكير في مسالته هو وميرة وهب عارف كيف يتصرف وياها .. جواهر وسارة عقب ما درن بالسالفه اقترحن عليه انهن هن اللي يرمسن امهن .. بس فهد ماطاع وفضل ان هالمهمة تكون له وحده..
جواهر وهي تطالع فهد بحزن : فديتك والله يا فهوود ..انزين انا بلمح حق امي ..
فهد بلهجة اصرار: لا يا جواهر .. انا قلت لا يعني لا ..
سارة: هب زين تسوي بعمرك جييه يا فهد .. انزين قوم خل نوديك المستشفى ..
فهد:سارة .. جواهر .. انا مافيني الا العافيه .. بس مصدع شوي ..ممكن تخلوني روحي شوي ؟
جواهر بعناد: لا هب ممكن انا بيلس هنيه وبحن وبرن على راسك ليين ما توافق اني ارمس امي عن سالفتك انت وميرة ..
فهد بياس: والله يا جواهر انا برمسها .. خلاااص هاي مساله تخصني وانا ابى انهيها بطريقتي ..
سارة: خلاص يا جواهر قوومي خل نسير .. فهد انا بييب لك ادوول عشان تخف حمتك ..
فهد: تسلميين ساروونه ..
سارة وهي مبتسمه: ما تشوف شر يا فهد ..يالله جواهر ...
جواهر وهي تتافف : افف منك ومن عنادك ..
جواهر وسارة طلعو وفهد تم يضحك على جواهر بس ضحكته ما كملت الثواني اللي تنعد على الدقايق الا وسكت واختفت الابتسامه اللي كانت على ويهه من شوي يوم كانن خواته يالسات وياه ..
جواهر وهي معصبه: والله يا سارووه ان خاطري اسير لها البيت واجتلها هالسباله على اللي سوته ..
سارة:خلها تولي ..خلاص فهد بيتصرف ..
جواهر: شو بيتصرف ؟؟ شوفييه فديته طايح مريض ولا فيه حيل على أي شي واونه بيتصرف .. هذا اذا ما سار وقال حق امي انه يبى يعرس باجر بها ..
سارة: انزين انتي ليش معصبه وحارقة اعصابج .. قتلج خلاص فهد بيتصرف .. افف منج ومن حنتج .. الله يعيين هزاع عليييج ..
وسارت عنها سارة وهي جواهر بعدها مغيظه ومفوله وما لقت حد ترمسه وتشكي له غير هزاع المسكين اللي دووم قنابل جواهر تنفجر في ويهه بس هو حليله كان متحملها لانه يحبها ويمووت فيها ويدري انها تحبه اكثر ..
جواهر :الووو ..
هزاع وحس انه في شي وخلى عمره كوول : هلا والله ..
جواهر سكتت شوي وقالت بصوت مخنوق :هزاااع دخييلك رمس فهد ..
هزاع تخرع يوم سمع صوت جواهر وحس ان فيه شي صاير حق فهد وقال وهو خايف:جواااهر .. شو صاير بفهد ؟؟؟؟ شو مستوي ؟؟؟
جواهر: انت تعال بيتنا وبتعرف شو صاير به ..
هزاع وصدق خاف من الخاطر : انشالله مسافة الطريق وانا عندكم ..
وعقب عشر دقايق تقريبا وصل هزاع عندهم لانه كان اولردي في الجميرا وقريب من بيتهم ..
هزاع عقب ما سلم على ام فهد سالها عن فهد وقالتله انه في غرفته تعبان شوي واستاذن منها وطلع فوق عنده وحصل جواهر واقفه عند باب غرفة فهد ولابسة بجامة وشعرها ملفوف أي كلام وويهها مستوي احمر واول ماشافت هزاع انفجرت مرة وحده من الصياح..
هزاع سار ومسكها من ايدها ويلسها علىكرسي عشان يهديها :جوااهر.. جواهر شو صاير ؟؟؟ شو مستوي ؟..
جواهر وهي مب رايمة ترمس من الصياح . ففف .. ههههوود ..
هزاع: جواهر حبيبتي هدي شوي وبعدين خبريني باللي صار .. هدي شوي ..
جواهر صح انها كانت دومها تتناقر ويا فهد بس كانت تحبه بشكل فظيييع واذا شافته طايح مريض تحس انها هي المريضه ...
وعقب ما هدت شوي سالها هزاع بكل حنيه وهو يرفع شعرها اللي نزل على ويهها واختلط بدموعها :شو صاير يا جواهر ؟
جواهر: فهوود مريض.. كله بسبتها الخااايسه اللي ما قدرت النعمة اللي جدامها ..
هزاع طبعا ماكان فاهم شو السالفه وقال حق جواهر انه بيدخل حق فهد غرفته ويوم دخل حصل فهد يالس على سريره ويحاول انه ينش من مكانه وكان ويه فهد مستوي احمررررر من كثر الحمه اللي صايبتنه ..
هزاع وهو مبطل عيونه ويربع صوب ربيعه يساعده : فهد ؟؟ بسم الله عليك ..شو بلاك غادي احمر جييه ؟؟؟
فهد وهو مبتسم بالغصب: مافيني شي .. بس شوية حمى..
هزاع: شو شوية حمى ؟؟ يالله نش بوديك المستشفى ..
فهد بعناد: لالالا يا هزاع خلني هنيه ..
هزاع وبدى يعصب من صدقه : شو اخلييك هنيه ..والله ما اخليك وانت بهالحاله ..تعال يالله ..
فهد: خلني يا هزاع دخييلك ...مالها داعي المستشفى..
هزاع وخلاص عصب: جب ولا كلمة .. اشوفك طايح ومريض جييه وما تباني اوديك المستشفى ؟؟يالله نش وياي ..
ومع اصرار هزاع على فهد نش فهد وسار وياه المستشفى وهم طالعين من غرفة فهد تعلقت جواهر بكندورة فهد عشان تسير وياهم وفهد تم يطالعها بنظرات يعني دخلي داخل ليش طالعه جييه جدام ريلج وتسوين جييه !! ..بس هزاع هداها ووعدها انه بيتصل لها وبيطمنها على فهد من المستشفى ..واول ما نزل هزاع وهو مساند فهد على جتفه وشافته امه بغت تموت ..
ام فهد وهي تحط ايدها على قلبها وتشهق: ويدي .. فدييتك يا فهد ..شو بلاك ؟؟ شو بلاك حبيبي ؟؟
فهد وهو يبتسم ابتسامه باهته: مابلاني شي يامي .. بس حمى خفيفه ..
ام فهد وعصبت: وسارووه الحمارة تقول انك مصدع بس ..ويي فديتك يا بعد عمري والله.. هزاع اميي اصبر بييب عباتي وبيي وياكم ..
هزاع: ماله داعي عمووه .. خلاص انا بودييه ..
وتمت ام فهد مصرة عليهم بس فهد حلف عليها انها ما اتيي وياهم ..وعقب ما ودى هزاع فهد المستشفى رقدووه وحطو عليه مغذي ...
فهد:جييه زين الحين امي بتيلس تحاتي ..
هزاع وهو يحاول يلطف الجو :تدري عمووه ذكرتني بجواهر واللي سوته فوق هههههه
فهدوهو يضحك بتعب:ههههه الله يقطع ابليسها هالنخله ..اسمحلي والله فشلتني جدامك ..
هزاع بطل عيونه: فهوود شو هالرمسه بعد ؟؟ هاي خلاص حرمتي..شو فشلتني بعد ؟؟؟
فهد: والله يا حظك فيها ياهزاع ..ياريت اللي في ذمتي شراتها ..
هزاع عقد حياته وهو يلاحظ فهد اللي يرمس بتعب عن حرمته :فهد ..خيير شو مستوي ؟؟
فهد سكتت وسند راسه على المخده وتنهد بالقو ..
هزاع ابتسم وقال :برايك اذا ما تبى ترمس .. المهم ريح عمرك ..
فهد: لا يا هزاع ..انا خلاص نويت اطلقها ..
هزاع بطل عيونه :شوووووووووه ؟؟؟؟؟
فهد ابتسم: ماشي نصيب وياها ...
هزاع: ليييش ؟؟؟ خير يا فهد ؟؟؟ شو صاير ؟؟
فهد: والله هب مرتاح وياها ..
هزاع شك ان فيه سبب اكبر وفهد ما يبى يقوله ياه عشان جييه اكتفى بانه يقول: لا حوول ولا قوة الا بالله .. يالله يا فهد انشالله تلقى اللي تفهمها وتفهمك وترتاح وياها ..
فهد: لا خلاص .. خلني على حالي جييه ..شلي بالزواج وعوار الراس ..لاحق عليه ..
هزاع: ههههههه حرام عليك .. والله الزواج احلى شي في هالدنيا ..
فهد ابتسم وطالع هزاع : انت مستانس الحين ويا جواهر ؟؟
هزاع ضحك وحس انه قافط : انا هب بس مستاانس وياها طااير والله من الوناسة...ياخييي والله اختك نعمة من الله .. انا مادري شو اسوي بس عشان اريحها ..
فهد: ههههه الله يسعدكم ويتمم عليكم بكل خير ..
هزاع : امين .. يالله بسير ادق لها واطمنها عليك ..
فهد طالع هزاع بنص عين :وليش ما ترمسها هنيه ..
هزاع: مممم فيه هنيه مرضى عدالك ..حرام نزعجهم ..
فهد: الحين من الصبح يالسين نتضحك ومصدعينهم يت على التيلفون الحين ؟؟ الا هي كم كلمة هههه..
هزاع: اححححم ..خمس دقايق وبرجع ..
فهد: ههههه اووكي برايك سير قردن ..
وطلع هزاع برى شوي ودق حق جواهر اللي حرقت تيلفونه وهي تطرش مسجات عشان تطمن على فهد ..
جواهر درت من اول رنه وقالت بخوف: الووه هزاااع .. هاه طمني علي فهد ؟؟ شو هو بخير الحين ؟؟ انتو وين الحين ؟؟ شو سووو به
هزاع: ههههه جواهر هدي شوي...شوي شوي ..
جواهر وشوي وبتصيح : اووه هزااااع عااد ..
هزاع: ماشي والله حرارته مرتفعه شوي وبيرقدونه ليين ما تنزل ..يعني انشالله على اذان المغرب بنطلع من هنيه ..
جواهر شهقت: فديتك يا اخويييييا .. يعله فيني ولا فييييك ..
هزاع واونه معصب: جب جب ..بسم الله عليييج .. لا تيلسين تفاولين على عمرج ..
جواهر قالت بحزن: يعني تباني اشوف اخويا طايح ومريض واسكت ؟؟
هزاع: لا تسكتيين ولاشي .. كفاية اللي سويتيه اليوم ..
جواهر سكتت وحست انها قفطت من هزاع.. وتذكرت الحفله اللي سوتها و شكلها يوم دخل وشافها وهي هب حاسه بعمرها وقامت تصيح جدامه ..
هزاع: ههههه وينج حبيبتي ؟؟
جواهر : ااه .. هااه ؟؟؟ ااه لاااه هنييه ..
هزاع: تصدقيييين شكلج جييه احلى ..
جواهر قالت وهي منحرجه : يوم صحت ؟؟؟
هزاع: لا لا .. يوم كنتي عاااديه وهب متعدله .. الحين عرفت انج حلوة على الطبيعه بدووون أي شي..
جواهر قفطت بس طبعا لازم تلاسن هزاع واذا ما لاسنته ما بتكون جواهر : وليش يعني شو شايفني من قبل خسفه ولا خسفه هاه ؟؟
هزاع: بسم الله ههههههه ماقلت شي خلاص خلاص اسحب كلامي ..
جواهر سكتت شوي وهي تضحك في خاطرها يوم اتذكرت كلامه وقالت وهي مستحيه:عيونك الحلوة يا هزاع ..
هزاع وهو يصارخ: واااااااااايييياااا فدييييتج يوم تقولين كلام حلو .. والله اموووت حراام عليج ..
جواهر تمت تضحك وهي صدق مستحيه من هزاع ..
هزاع: ههههه خلاص حبيبتي انا بخليج الحين وبسير ايلس ويا فهد .. حليله نقعته روحه داخل ..
جواهر: بيي عندكم ..
هزاع: وين تبين انتي؟؟؟
جواهر: بيي عند فهوود ..
هزاع: استريحي فديتج ..ماشي طلعه من البيت ..
جواهر: بس ..
هزاع واونه شديد ويا جواهر: خلااص انا قلت كلمتي ..
جواهر :انشالله ..
هزاع سكت ومرة وحده نقع من الضحك : هههههههه فديت اللي يسمع كلامي انا ...يالله تامريني بشي غناتي ؟؟
جواهر: هيه ..
هزاع: امري ..
جواهر: حط بالك على عمرك وعلى فهود بعد ...
هزاع: انشااااالله لا توصين حريص ..
جواهر: هزاع ..
هزاع: لبيه ..امريني ..
جواهر: مشكوورعلى اللي سويته اليوم ..
هزاع: جواهر والله بزعل منج ان قلتي جييه مرة ثانيه ..انا ما سويت الا اللي ملزوم فيه واقل بعد ...
جواهر تمت ساكته وهي تتفدى هزاع في خاطرها ..
هزاع: يالله غناتي ما بطول على فهد .. فمان الله ..
جواهر: فداعت الله .. واتصل فيني وطمني كل شوي ..
هزاع: ما طلبتي شي .. كل خمس دقايق بتصل وبحشرج..
جواهر: ههههه هاي احلى حشرة ..
هزاع: والله محد حلو غيرج ...
جواهر: هههه هزاع عاد ..
هزاع: ياويلي على المستحى ههههه اوكي عيل فمان الله ..
جواهر: الله يحفظك ..
ورجع هزاع داخل عند فهد وضحكته شاقه الويه وتم فهد يضحك عليه هو الثاني ويعلق عليه وعلى جواهر ..
في الجانب الثاني .. عقب ما يلست نورة ساعتين في الشمس عشان تنشف ملابسها من الماي وهي اصلا نست تييب ملابس احتياطيه وياها عشان جييه تبهدلت وكله من عبدالله اللي تمت مغيظه عليه وقريب المغرب الكل ركب سيارته نواف ركبو وياه ام محمد وحمد وحرمته فاطمه اما فيصل فكان ياي بسيارته هو وحرمته وبناته وركب وياهم عبداله لانه يبى يسندح ويرقد في السيت اللي ورى.. ونورة ناحست وما طاعت تركب ويا فيصل وركبت ويا محمد وعياله ونواف ولد اختها ..
محمد: نورة يالله ..
نورة انشالله يايه ..صبر يالسة ادور نعالي ..
عبدالله طلع راسه من سيارة فيصل وهو ماسك نعالة نورة ويقول بغياظ: نعااالة منو هاي اللي بفرها في وسط الشارع؟؟
نورة تمت تصارخ على عبدالله وتتحرطم من بعييد وهو يضحك على شكلها ومب فاهم منها ولا كلمة ..
فيصل: ههههه اعقل يا عبيد ..اعقل ...
عبدالله: شو اسويبها هي نسااية تدورها ههههههه ناسية نعالها هنيه ويالس ساعه ..
شوق: ناسيتنها ولا انت داسنها عنها ..
عبدالله تم يضحك وهو قافط من حرمة خاله اللي فاهمه تفكيره عدل ...
اما محمد فتم من صوب ثاني يهدي بنورة ويحاول يقنعها تركب السيارة لانها كنت ناويه تسير عند عبدالله وترتكب فيه جريمة ..
محمد سار صوب سيارة فيصل..
محمد: عبدالله ييب النعال ..
عبدالله: اتفضل خالي ..
محمد ضرب عبدالله بالخفيف على ايده بالنعال : سراق النعول ..
كل اللي في سيارة فيصل نقعو من الضحك على عبدالله اللي تم قافط ..وعقب ما ركب الكل واستعدوا توجهو حق العين وكان الوقت قريب المغرب ..
عقب صلاة العشا بساعة وصلوا العين بالسلامه والكل كان هلكان وتعبان الا محمد ماشالله عليه اللي ساق طوول الدرب وما تعب ولا بان علييه التعب ..
محمد:اقوول يا عيال .. ترى بمر على بيت عمي ناصر وبسلم عليه ..
نورة كانت ماسكه شعر نواف اللي كان راقد على ريولها ومرة وحده يوم سمعت هالخبر مطت شعره بالقو لا اراديا ..اما خالد فما بقولكم كان شوي وبيبوووس راس ابوه من فرحته .. مبهدل ؟؟ وريحته هب حلوه بس بيرووح بيت عمه ناصر على امل انه يشوف مها اللي وله عليها من خاطره ..
نواف قام متخرع من نومه: اييييييه ... شو مستوي ؟؟
خالد: ههههههههه حرام عليج شعر الولد.. بلاج انتي ؟؟
نورة: محمد وييين نسير وانا شكلي جييه ؟؟
محمد: الا هو بيت عمج يا نورة ..
نورة: لالالا يا محمد دخييلك خلها باجر ...
عيسى: نواري عمي ناصر حليله تعبان ومن زمان ماسرنا سلمنا عليه ..
نورة: ممم خلاص برايكم بس انا ما بدخل عن حرمة عمي ومها ..
محمد : لييييييش؟
نورة: محمد والله فشيله ادخل عليهم بكشتي وريحتي كلها سهجه ..جني طالعه من زباله..
الكل: ههههههههههههه
محمد:مااعليه يا نورة يصير خير ليين ما نوصل هناك ...
# في بيت جاسم الكتبي #
امنه كانت يالسه ترتب ثيابها في شنط عشان توديهن بيتها اليديد اللي خذاه خليفه واللي كانت صدق مستخفه عليه ومنبهرة بكل شي فيه وهذا غير الاثاث اللي سارت واختارته ويا خليفه من اغلى المحلات في دبي والشارجه ...
خليفه: اموونه حبيبتي .. لا تنسييين ترتبين ثيابي المعلقه بعد ..
امنه من ورى خاطرها: انشالله ..
خليفه: انا بنزل تحت ايلس ويا اخواني شوي ..
امنه صدت صوب خليفه وهي شو وبتجتله :ليييييش؟
خليفه بطل عيونه:شووو ..اخواني ما تبيني ايلس وياهم ؟؟
امنه وسوت عمرها تغار عليه ومناك هي تخاف تيلس روحها عن اتييها منى وتغسل شراعها: لا ماباك تيلس هناك .. حريم خوانك كلهن يحومن تحت وانا ماباك تنزل عني ..
خليفه: ههههه فديتج والله هن ما يسوون التراب اللي تمشين عليه ..خلاص بس بسلم على اخواني وبييي انزين ؟؟
امنه قالت بظييج: انزيييين ..بس لا تطول ..
خليفه: انشالله حبيبتي ...
واول ما طلع خليفه نقزت امنه على تيلفونها وشافت ان نواف طنشها ولا سوى تيلفون ولا شي وقالت اكيييييد جتل نورة ...خلني ادق عليها واشوف شو سوى بها ههههه ..
امنه: الوو..
نورة : هيلوووووووووو .. هلا والله
امنه تعجبت من صوت نورة اللي كانت مرتااحه :شحالج ؟
نورة: تماااااااااام ...وانتي شخبارج ؟؟؟
امنه: انا بعد تمام .. شو انتي طالعه ؟؟
نورة: هيييييه نواف ودانا صوب خروفكان وتونا رادين العين والحين بنسير صوب بيت عمي ..
امنه بطلت عيونها وبدى قلبها يدق بشكل سريع .. هاي شو تقول .. الحين هاي مكافأتها على اللي سوته؟ الحين نواف يطلعها ويمشيها ويونسها عقب اللي قلته له؟؟
نورة: الووو .. بلاج صخيتي ؟؟
امنه وبدى صوتها يتغير: لا لا ماشي بس خليفه يا الحين وبخليج ..
نورة: اووكي وسلمي على لطافي ..
امنه: انزين ..
وسكرت امنه في ويه نورة اللي تمت مستغربه من تقلبات بنت عمها اللي كان ماشي احلى عنها في الفترة الاخيرة ومات دري شو بلاها صارت ترد شرات قبل ..

"*" الجزء السابع والعشرين"*"
يوم سكرت نورة عن امنة كانت سيارتهم توها داخلة بوابة بيت عمهم ناصر.. وخالد ما بقولكم شو صار فيه ..قلبه يرقص ويناقز من الفرحة اللي هو فيها ويدعي انه يشوف مها ولو بالصدفة ..
واول ما وقف محمد سيارته نزل خالد اول واحد وهو متحمس ونورة تطالعه بنص عين على هالحب اللي نازل عليه مرة وحده على بيت عمه ناصر ..
خالد وضحكته شاقه الويه: يالله نواري نزلي اخرتيينا..
نورة: انزين انزين ..صبر يالسه اتعطر ..
نواف وهو يطالع نورة وعيونه كلها رقاد : ليش تتعطرين ؟
نورة وهي مبتسمه وبكل هدووء: عشان عمي ما يغمى عليه يوم اسلم عليه ..
الكل: هههههههههههه ..
خالد: يالله ابويا ..انا بسبقكم ..
عيسى بطل عيونه وطالع خالد بعصبية: خلوود استح ..خل ابويا قبل ..
محمد: هههه خله خله يا عيسى .. نعولي خايسه تراب ..انا ببدل نعالي وبلحقكم يالله سبقوني ..
عيسى: انشالله يا ابويا ..
واول ما قال محمد سبقوني جنه قايل حق خالد طير داخل..عاد خالد ماصدق على الله ودخل اول واحد وطبعا هّوود قبل لا يدخل لانه سمع اصوات حريم ..
خالد: هوود هوود ..
نوال كانت يالسة ويا ريلها ومها ويطالعون تلفزيون واول ما سمعو صوت ريال طلب منهن طارق انهن يطلعن فوق لان محمد اتصل وخبره انهم بييوون بيزورن ابوه ..
طارق: هدااا .. حياك الله..اقرب اقرب ..
خالد دخل وعيونه تدور على مها: السلاام عليكم ..
طارق: وعلييييكم السلام (وهو ايوايه خالد) مرحبا السااااااااع ..
خالد:شحالك طارق ؟؟
طارق: بخيير وسهاله ..شحااالك انت يا بو وليد ؟؟ وييينك ما تنشاف ؟؟
خالد: والله عاايشيين في هالدنيييا .. الحينه انا اللي ما انشاف؟؟ ولاانت اللي من عرست لا اتيي صوبنا ولا شي ..
طارق: ههههه شو نسوي بعد .. تعرف الزواج مسؤولية ومعابل ..
خالد وهو لاوي بوزه من رمسة طارق ومناك هو يتمنى اليوم اللي الله بيجمع بينه وبين مها عشان ما يتحرك من البيت: اهاا يعني تبشرني بالخير ههههه
طارق: ههههههههه تقدر تقول ...يالله عقبالك ..
خالد من خاطره :آآآآمين ..الله يسمع منك ياخي ..
طارق بطل عيونه: هههههه ويين مسسستعيل بو وليد.. اول شي خل عيسى يعرس وبعدين الدور ياي عليك..بعدك صغير على هالمسؤوليات ..
خالد وهو نافخ صدره :افا يا طارق ..لييش انا هب ريال ؟؟ والله قدها وقدوود ..
طارق:رياااااااال والنعم فيك يا خالد هههههه ..
وشوي ولا دخلو محمد ونواف الصغير و وراهم اخر شي نورة اللي وقفت شوي بعييد عنهم..
محمد:الســـــــــــــــلااام علييييييكم ..
طارق: وعليييكم السلااام.. حياااا الله بوعيسسسسى ..
محمد :الله يحييييييييييييك يا طارق ..شحالك ؟
وعقب ما سلمو ووايهو بعض وخذو علوم بعض ..
طارق: اوووه نورة وياكم بعععد ...شحااالج نورة ؟؟
نورة: بخييير وعافيه ..شحالك طارق ؟؟وشحالها نوال ؟؟
طارق:بخيرالله يسلمج ..
ودخل عليهم بوطارق وهو ماسك بايد ولده سلطان ووياهم ولده الصغير سعد ..
بوطارق وهو مبتسم بتعب : حيااا الله عيااال اخوييااااا ..نورتو البيت والله ..
وكلهم قامو وسلمو عليه بالدور وعقب ما سلمت عليه نورة سالت طارق عن البنات وسارت فوق لان شكلها غلط وهي يالسه وسطهم..
اول ما يت نورة بتكمل طريجها على الدري شافت مها يالسه تبصبص على الريايل من فتحات الدري عشان تشوف خالد اللي كان يالس في زاوية هي تقدر تشوفه منها بكل وضوح..
نورة وهي مبطله عيونها : مهوووه ... مسودة الويه هههههههه شو يالسه تسوين ؟
مها اول ماسمعت صوت نورة نقزت وقالت بارتباك:هاااه؟ خخخخ ماشي اشوفج ..
نورة طالعتها بمكر: تشوفيني هااه ؟؟ اخخخ منج ومن حركاتج ههههه (وهي تسلم عليها) شحاالج يالقاطعه ..
وعقب ما سلمت عليها مها خذتها حق غرفة نوال اللي اول ما قالها طارق طلعي فوق ويا مها سارت غرفتها تبدل ملابس البيت بملابس احسن حق نورة ماتدري ان نورة روحها مبهدله وحالتها حاله ..ويلسن هن الثلاثة مع بعض ..
نوال: والله ولهنا علييج يا نورة ..
نورة وهي قافطه : تسلمين يا نوال .. تراني ما اقطعج بالمسجات ..
نوال باستنكار: يعني تسمين هالمسجات وصل ؟؟ لا لا انا زعلانه خلاص ..
نورة: نواااااااااااااااااااال عاد هههههه
نوال: هههههه عادي فديتج ادريبج معذورة بالجامعة والدراسة ..
نورة: هيه والله.. بس خلها اتييي الاجازة بتمليين مني ومن رقعة ويهي بتنقع هنيه في بيت عمي ههههه..
مها وهي تطالع نوال بمكر: اصلا غصبن عنج بتكونين هنيه تساعديني ..
نورة بطلت عيونها: اساعدج في شو ؟؟
مها: لانه في ضيف يديد بيينا ..
نورة عقدت حياتها وقالت باستغراب: ضيف؟؟؟؟
نوال: مهوووه هههههه ..
نورة: هي هي شو السالفه ؟؟
مها(وهي فرحانه): ههههههه انا بخبرج ..مممم الست نوال بييها بيبي.. ياااااي يعني بستوي عمه ههههههههههه ..وناااااااااااااااااااااااااااسة ..
نورة بطلت عيونها بفرح: والله ؟؟ مبرووووووووووك مبرووك حبيبتي نوال ..
نوال وهي مبتسمه: الله يبارك فيج نواري ..
نورة: دام السالفه جييه .. عيل ابشرو انا مسنترة هنيه في الصيف هههههههه ..
نوال: ههههه حيااج غناتي ..
مها:انزين انزين لا تغيرين السالفه طارق قال انكم كنتو في خورفكان خبرينا شو صار هناك ؟؟
وتمت نورة تخبرهن كل اللي صار بكل حماااس وهن ناقعات من الضحك اللي على سواه عبدالله فيها ..
مها: ههههههههه الله يغربل ابليس عبدالله ..بعده يغايظج ؟؟
نورة: ليش هو عمره ما غايظني ؟؟هذا حياته كلها غياظ وعناد فيني هههههه..
مها:تتذكرين يوم نلعب صالون وهو وسلطان دازيين بويوهم بينا ؟؟
نورة: هههههههههه هيه يوم تشربك المشط في شعري وتم اييره !!! اسميه قطع فروة راسي تقطع السبال هههههه..
مها: هههههه لا لا ولا يوم يقص علينا اونه اخلطو روب ويا دقووس وحطو على ويوهكم عشان يطلع ابييييض وصافي ..
نوال بطلت عيونها: دقوس وروب ؟؟؟ وانشالله حطيتوه على ويوهكن ؟؟
نورة: هو قال سون جييه ونحن نفذنا على طول هههههه مستقطعات على البياض ..
نوال:هههههه الله يقطع ابليسكن ..
مها: بس نواري انتي بيضه ماشالله علييج .. يعني هالوصفه المفروض تكون حقي بس خخخ..
نورة: وييين أي بياض .. بياضي روح من يوم ما دخلت الجامعه..والله صرت صخامه ..
مها: ههههه عيل انا شو بيستوي بي .. روحي صخامه ..
نوال+نورة: ههههههههه
مها: انزين وبعد شو سويتو ؟؟؟
نورة: ممم والله ماشي ..
مها وهي تلمح :ماصار شي ابددد؟؟ مني ولا مناك ؟؟؟اكيييد صار شي وانتي ناسية..
نورة فهمت لها على الطااير انها تبى تعرف عن خالد بس حاولت تستهبل عليها شوي :هيييييه صح تذكرت اخر شي ونحن يايين بنطلع الدب عبود دس نعالي عني وداخ راسي ليين ما دورتها.. اسمييه لعوزني تلعوز هههههه
مها طاالعتها بخيبة امل.. كان ودها تسمع اييي شي عن خالد ..نورة رمست عنهم كلهم بالتفصيل الا خالد الا ما يابت طاريه الا شوي وهالشي حز في نفس مها اللي تتريا طاريه على احر من الجمر ..
نوال:ههههه الحمدلله انكم استانستو ..
نورة: هييه صدقج.. نحن كنا نبى نسير ونغير جو وياكم بس عمي ناصر فديته صحته ابدى ..
نوال: هو كان تعبان شوي ..بس الحين احسن عن قبل بواايد ..
نورة: الحمدلله ...انزين خبروني شو سويتن يوم يتكن امنه الاسبوع اللي طاف ؟
مها سكتت وطالعت نوال اللي انعفس ويهها مرة وحده ..
نورة عقدت حياتها :بلاكن؟؟
مها: من يوم ما عرست ما يت هنيه الا مرتين ..مرة خذت باقي اغراضها ومرة خذت كمبيوترها ..
نورة بطلت عيونها وشهقت : امنه ؟؟؟
نوال: هيه امنه ..
نورة: بس هي تخبرني انها تزوركم كل اسبوع ..
نوال: اصلا حتى سؤال في التيلفون باخله علينا فيه ..خلها على الله بس ..
نورة نزلت راسها بحزن وقالت: حليله عمي ناصر ..احييده يحبها ويعزها واايد اكييد ولهان عليها ..
مها: والله يا نورة انه قبل لا يرقد يسالني عنها وانا اضطر اني اجذب عليه واقوله اني رمستها ...
نورة ابتسمت بالغصب: ماعليه يا مها يمكن مشغوله ويا ريلها .. وهي الحين بتسير بيتها اليديد ..
مها بطلت عيونها وطالعت نوال اللي استغربت من الخبر اللي قالته نورة ..
وفجأة دخلت عليهن ام طارق ..
نورة فزت وسارت تسلم عليها وام طارق مالها خاطرتشوف نورة لانها بعدها ما تبلعها ..
نورة: شحاالج خالوه ؟؟ عساج بخير؟؟
ام طارق من غير نفس: بخير وعافيه ..شحالها امج ؟
نورة: الحمدلله طيبه ..
ام طارق: مها ..تعالي بغيتج شوي ..
مها:انشالله يامي ..
ويوم طلعت مها ويا امها ..
نوال وهي طفرانه: الله يسامحها خالوه على اللي تسويه بمها..
نورة بطلت عيونها: بلاها خالوه ؟
نوال: اااااااااه ..ماشي ماشي يا نورة ..انا بسيراييب لج شي تشربينه ..
نورة تمت عاقده حياتها وهي تشوف الحال في بيت عمها مووول رايح فيها..امنه لا سؤال عن ابوها المريض ولا زيارة ..وام طارق اللي مرات تعامل عيالها بقسوة وجفا..ومرات ماااشي احن منها عليهم..وبوطارق المسكين ما يصدقون ضغطه يرد لطبيعته ولا رد ومرة وحده ونزل وطاح عليهم مريض مرة ثانيه.. وتمت تقول في خاطرها" يالله ..الله يهون عليهم ويفرج عنهم هالهم والحزن اللي هم فيه "
عقب يت نوال بشي حق نورة عشان تشربه ورجعت لهم مها وهي مبتسمه غصب عنها وينبان على ويهها ان امها هازبتنها بس ليش؟ الله اعلم.. وبعدها زقرو نورة عشان تنزل تحت وتروح البيت وكل الريايل طلعو وبقى خالد اللي تفيزر في الصاله عشان اونه اونه يتريا نورة تنزل وهو مناك يتريا مها ..
اول ما نزلت نورة كانت وياها مها اللي لابسة شيلة بيظا وما كانت متشيله زين ويوم شافت خالد وقفت على نص الدري وقلبها يدق بسرررعه وعدلت شيلتها وكملت طريجها ويا نورة وهي تحاول تتصرف بطبيتعها بس ولهها وشوقها حق خالد كان مفظوووح..وخالد اول ماشافها ما بقولكم شو استوى فيه ..حس انه ينش من مكانه لا اراديا وعيونه تتبع مها في خطواتها الرشيقه وهي نازلة من على الدري..
خالد: احمم ..السلام عليج مها..
مها بهدووء : وعليكم السلام .. شحالك خالد ؟؟
خالد وشوي وبيطيح وبيغمى عليه : بخييييييييييروعاافيه ..انتي شحالج ؟؟
مها:مم بخير ..
نورة يوم حست ان مها وخالد صخو ويدى بينهم كلام النظرات حبت انها تغلس بهم شوي يوم شافت ان الجو استوى رومانسي زيادة عن اللزوم ..
نورة واونها معصبه: خلوود ..شو يالس تسوي هنييه؟؟ ليش ما طلعت ويا الباجيين؟؟
خالد بطل عيونه : الحين هذا يزاي اني هنيه من الصبح واتريا حضرتج تطلعين ..
نورة: انزين يالله الحين بيي انت اسبقني ..
خالد بعناد: ريلييي على ريلج .. هب طالع من هنيه الا وانتي وياي ..
نورة بطلت عيونها : بععععععععد ..ليش شو ياهل بضيع عنك ؟؟
مها: ههههه ..
خالد يوم سمعها تضحك ابتسم بحنيه وسرح في ويهها وهي يوم يت عينها في عينه نزلت راسها على طول وقال في خاطره " ياويلي على ضحكتج.. حتى في ضحكتج خجولة ورقيقة؟؟ ااااااخ والله حرام عليج تعذبيني "
نورة: يالله يالله طلعنا ..
خالد:لاه..
نورة بطلت عيونها واونها عصبت: شو لا ؟؟
خالد: كنت ياي بقول ياللـــــــــــــه ..منو قال اني قلت لا ..ياي بكمل نطيتي في حلجي ..
نورة+مها: ههههه
نورة: يالله غناتي مها ..خلنا نشوفج ..
مها: انشالله ..سلمي على عموه ام محمد ..واذا دقت شيخه وصلي لها سلامي بعد ..
نورة: حاااضر .. وبعد ما تبيني اسلم على جانيت ؟؟
مها ضربت نورة على جتفها بالخفيف وضحكت بخجل كعادتها : دبة ..
خالد:لا والله هاي هب دبه .. هاي دراااااااام اذا تبين الصدق ههههه..
نورة وهي معصبه: يعل درام يدووس ريولك يالطويل.. امش يالله امش ..
خالد: افاااا انا خالد ولد اخوج محمد وتدعين علي ؟؟
نورة: اففففف منك يا خلود .. لا تطولها وهي قصيرة وتيلس تبطل مواضيع عشان نتم ..يالله محمد بيعصب علينا ..
مها هنييه عرفت ان نورة فاهمتنهم هم الاثنين وعارفة حركاتهم عشان جييه قفطت من نورة وخالد ..
خالد وهو قافط من مها :هههه ..فداعت الله مها ..
مها : الله يحفظكم ..
وطلعو نورة وخالد اللي كان هيماان في عالم ثاااااني عقب ماشاف مها ..وسارو صوب السيارة ولقو لهم هزبة محترمة من محمد اللي طفر من كثر ماكان يترياهم ..
ويوم وصلو نورة ونواف البيت طلعت نورة فوق عشان تتسبح وتتغسل عقب ما تخيست من الخاطر في البحر وعقب ما خلصت سبوح وكل شي طلعت من غرفتها وحصلت عبدالله في ويهها .
عبدالله وهو متنرفز: ممكن تقولين لي ليش ما دفعتي عن النت ؟؟
نورة بطلت عيونها:نعم نعم ؟؟ عيد رمستك..ماسمعتها عدل ..
عبدالله قرب من اذن نورة وصرخ فيها : ليش ما دفعتي عن النت ؟؟
نورة دزت راس عبدالله وقالت وهي ماسكه اذنها: اييييه ..اذني ويا هالراس ..وبعدين شو ليش ما دفعتي عن النت؟؟ ومن متى انا ادفع عن النت؟ هاااه؟؟
عبدالله: لا والله ؟؟؟ انا دافع عنه اخر مرة ..وانطبيت ولا فتحت حلجي و ما سالت ليش دفعت!!.. يالله يالله عطيني فلوس عشان اسير ادفع ..
نورة بطلت عيونها وقالت وهي معصبه: صدق انك ما تستحي على ويهك .. الحين بدااال ما انت تعطيني فلوس تاخذ مني ؟؟ مااااااااااااالت عليك ..
عبدالله كان ساكت ومرة وحده نقع من الضحك على شكل نورة وهي ترمس بعصبية..
نورة عصبت زياده : طاااعو ..وبببععععععد يضحك..اجلب ويهك يالله ..
ونزلت عنه نورة وهو بعده واقف في مكانه ويضحك عليها ..وبعدين لحقها وطلع عشان يسير يدفع عن النت لانه كان يبى يسوي بروجكت ولازم يوم السبت يسلمه ..
نورة اول ما نزلت حصلت ام محمد يالسه روحها ونواف منسدح وراقد كالعاده ويلست ويا ام محمد تسولف وياها وعقب سارت وياها وهمزتها شوي قبل لا ترقد لانها كانت تحس بالم في جتفها وبعدين طلعت نورة وودت نواف وياها عشان توديه غرفته ..وعقب ما ودته سارت صوب غرفتها تبى ترقد بس قبل لا ترقد قالت دام ان عبدالله رد النت ليش ما اجيك ايميلي ؟؟
وبطلت النت وجيكت ايميلها ويوم بطلته حصلت وعد مفضيتنه من كلللللللللللل شي "غربلج الله يا وعد حتى الواجبات مسحتييهن.. انا بس قتلج ايميلات الفوروود" وفجاة بطلت نورة عيونها وقالت: " ليكون مسحت ايميلات احمد ؟؟ بجتلها السباله"
ويوم سارت تجيك في فولدر المنتدى عن ايميلات احمد لقتهن ممسوحات .. افف منج يا وعد ..
وردت نورة وشهقت " ليكووووون قرتهن؟؟.. ممم لالالا مافيهن شي عشان اخاف انها تقراهن .. خلها تقراهن برايها .."
وعقب ماسكرت نورة النت انسدحت شوي على شبريتها وهي تفكر وتلعب بشعرها الكستاانئي واللي كان بعده مبلل شوي..تمت نورة تفكر وتقول في خاطرها (الحين انا من صدقي.. من صدقي حبيت احمد؟ هههه والله اني خبله.. انا ميته فيه ويالسه اسال عمري هالسؤال الغبي؟؟ يالغبيه اكييد انج تحبينه وتحبينه وتحبينه.. بس هو كيف حبني؟ بعمره ما فكر وتجرأ وقالي كلمة تلمح لي عن انه يحبني ولا شي من هالقبيل.. وطوول المدة اللي رمسني فيها كان يرمسني فيها بادب واحترام وما بين لي أي شي من مشاعره ..آآه يا احمد ..والله لك وحشه.. وحشتني الضرابة والمغايظ الدايم بينا ..بس ماعليه .. الله يعرف ان اللي في قلوبنا اكبر من اللعب ومن ان نغلط مرة ثانيه وانشالله بيوفقنا .. ياللــــــه انك تيسر وتسوي اللي في بالي ..(
وقبل لا ترقد نورة قامت وصلت ركعتين ودعت فيهن حق ربها بالتوبة وانه يغفر لها كل خطاياها ويوفقها في دنياها واخرتها وما نست تدعي لوالدينها الله يرحمهم بالرحمه ..وعقبها قرت قرآن وسارت ترقد..
في اليوم الثاني يوم نشت نورة على الساعه 9 ونص الصبح تغسلت وصلت الضحى ونزلت تحت عشان تتريق ..
كان نواف ولد اختها يالس وعيونه ميفنه تحت التلفزيون ونواف اخوها يالس يتريق ويا ام محمد ..
نورة (وهي تبوس راس امها) : صبحكم الله بالخير..
نواف +ام محمد: صبحج الله بالنور والسرروور ..
نورة وهي تطالع ولد اختها بنظرة عصبيه: نوافووووه ..شو ميلسنك تحت التلفزيون جييه ؟؟ يالله ابعد شوي ..
ام محمد:خله يا نورة فديته محرووم من التلفزيون طول الاسبوع ..
نورة بطلت عيونها وحطت دلة الجاهي اللي في ايدها على الارض وقالت باحتجاج: ويين محرووم؟ نواف لو ينسال عن أي برنامج ولا مسلسل بيقولج عنه بالتفصيل الممل ..
نواف: هههههه حرام عليج نواري .. عااد مارضى على نواف الصغير ..
نورة طالعته بنص عين يعني احلف بس انته ؟ وسكتت عنه ..
ام محمد وهي تلوم نورة: نورة الله يهديييج ..شيخه مخليتنه عندج وموصتنج عليه تقومين وتهزبينه ؟؟
نورة نزلت عيونها وحست باللوم وقالت بصوت واطي:انشالله يامي ..خلاص ما بهزبه مرة ثانيه ..
ام محمد ونواف طالعو بعض وشافو ان نورة هب رايقة كعادتها ..
نواف باستغراب: انتي شو بلاج اليوم ؟؟ من صباح الله خير طايحه فينا كلنا ؟
نورة : تسالني انا؟ اسال السيد عبدالله.. ما خلاني ارقد طوول الليل.. يالس ويقرقع بالكيبورد والصوت واصل غرفتي.. اظني انه كان يرقع بالكيبورد على اليداار عشان ما يخليني ارقد ..
ام محمد + نواف: ههههههههههه..
ام محمد : هب انتي قلتي ان الانترنت مقصوص ؟؟
نورة بطلت عيونها ومرة وحده نقعت من الضحك هي ونواف ..
نورة : هههه جييه هو واير يقصونه ..مقطوع يامي ..
ام محمد وعصبت عليهم ليش يضحكون عليها : اللي هو ..
نورة وهي مبتسمه : فديتج يامي .. امس عبوود سار ورده ..
نواف وهو يحاول يبعد شكوكه اللي زرعتها امنه: ممم نواري انا ماشوفج تيلسين عليه مثل قبل ..
نورة: ويييييييييين من زمااان ما يلست على النت ..كله من هالجامعه ..
نواف : بس قبل احيييدج مدمنه ..
نورة: ههههه هيه لاني كنت في المنتدى وجييه والحين ودرته ..مالي خاطر ايلس على النت شرات قبل وانا ايي هلكانه من الجامعة ..
ام محمد : ياااحييج يوم ودرتيه بدال ما انتي مجابلتنه اربع وعشرين ساعة ..
نواف الصغير نقز مرة وحده وقال: شوفووووو ..مسلسلاات رمضان ..
ام محمد: ويين باقي على رمضان اسبوعين..
نورة بققت عيونها في التلفزيون ويلست تطالع باهتمام لانها من عشاق المسلسلات وخصوصا اللي فيها قصص مأساوية ..
نورة: نواف ..شوف شوف (وعفست ويهها) هذا شكله يصيح.. بشوفه.. شو اسمه؟ نوافووو شل راسك من جدامي خل احفظ اسمه..
نواف وهو يرمس ام محمد : شوفيها من الحين تحفظ اسامي المسلسلات اللي بتابعهن هههههههه ..
ام محمد:يالله ماشي تلفزيون في رمضان .
نورة ونواف وولد شيخه بطلو عيونهم وطالعو ام محمد باحتجاج وقالو بصوت واحد : لييييييييييييييييييييييش؟
ام محمد: بس يالله ..بدال ما تتعبدون في هالشهر ..تتفيزروون جدام هالتلفزيون اللي ما بيفدكم بشي ..
نواف : يدوووه ..عادي شليه بطالع في غرفة امي وابوي خخخخخ
نورة وهي شوي وبتذبح نواف: ايوه ايوه..قوول جيه من الصبح ويا راسك.. عندك مصدر ثاني هب انا حليلي..(وصدت صوب ام محمد ) اميييييي دخيلج لا تشليينه ..
ام محمد وهي ناشه عنهم بتسير المطبخ : هههههه بشله ..
وتمت نورة تتحرطم على اخوها وولد اختها اللي ميتين عليها من الضحك ..
نواف: يالله انا بسير اتلبس ..
نورة: على وين العزم؟؟ اووه نسيت بتسير دبي عند سارة ..
نواف: هههههههه ويا ويهج يالدبه .. قتلج عندي شغل ..
نورة: نعم نعم وانا اتفهم طبيعة شغلك يا استاذ نواف خخخخ
نواف: هههههههه ما اقول غير الله يثبت عقلج ..
وسار عنها نواف فوق عشان يبدل ويسير دبي عشان البيت وشغله اللي بيتلاقى ويا واحد من ربعه اللي يشتغلون في الشركه اللي مقدم فيها وبيشوف كيف طبيعة شغلهم يعني وشو باقي الاوراق اللي بيحتايها وبالمرة يمر على بيت خالته ويسلم على سارة..
نواف الصغير: آآآآمين ..
نورة دزت راس نواف بالخفيف: جب يالله ..سير اكتب واجباتك ..
نواف بطل عيونه: والله خلصتهن وياج امس .. ما تذكرين ؟؟ قبل لا نسير البحر ..
نورة: ههههههه انزين انزين بسم الله كلتني ..
&-_.في دبي ._-&
عقب ما رجع فهد من المستشفى يلست وياه امه في غرفته وما خلت شي من الادوية الشعبية الا وسوته حقه وهو بالغصب ياخذه عشان بس ما يردها ..
فهد: ياميي والله عطوني ادوية في المستشفى ..
ام فهد : لالا ..دوا المستشفى مافيه فايده ..يالله يالله اشرب جاهي بالزعتر وايد زيين حق الكحه اللي فيك ..
فهد وهو مبتسم بتعب: انشالله يامي ..
ام فهد مسحت على راس ولدها بكل حنان وقالت : فدييتك ..الله يخلييك لي ..
فهد: ويخلييج لي يا اغلى ام ..
ام فهد : فهد .. ميرة درت انك طايح مريض؟
فهد شل الكوب من على شفايفه وقال بارتباك : لا يامي ..
ام فهد: جييييييه ؟؟ تخاف انها تحاتي ؟؟
فهد ابتسم وقال: هيه يامي ..
ام فهد: فدييتها والله هي قلبها رهييف واخاف انها تزعل عليك اذا ما درت ..
فهد: ماعليه يامي الا هي حمه وبتخووز قريب عني ..
ام فهد: انشالله فدييتك الله يشفييك وترد شرات قبل .. انا بسير تحت شوي وبيي ..بحط الريوق حق ابوك ..
فهد: برايج يامي .. الحين جواهر وسارة بينشن وبيين هنيه ..
ام فهد: خلاص فديتك ..ماتبى شي مني ؟؟
فهد: سلامت راسج ..
ام فهد: الله يسلمك يا ولدي ..
وسارت ام فهد عن فهد اللي عبرته خانقتنه ويبى يقولها انه خلاااااص ما يبى ميرة.. بس هب قاادر ..وشوي ولا دخلت عليه جواهر وعيونها منفخه وشعرها كشه وشكلها توها توها قايمه من شبريتها ويايه عند فهد على طوول ..
فهد بطل عيونه اول ماشافها : بسم الله ..بلاها كشتج جيه ؟؟
جواهر سارت ووايهت فهد وقالت وهي مبتسمه: صباح الورد فهود ..
فهد ضحك عليها وقال: صباح النوور ..شو بعدج ما رحتي الحمام كالعاده ؟
جواهر قفطت وقالت: ههههه لا سرت سرت ..بس بعدني ما مشطت شعري ورتبت عمري ..
فهد: وليش بعد ترتبين عمرج .. الا انتي يالسه في البيت ..
جواهر بطلت عيونها :وابوي عليك .. تباني اظهر جييه جدامكم ؟؟
فهد قال وهو يتطنز عليها: عادي تراج ظهرتي بشكل اخس عن جييه هزاع ..
هنييه استوى ويه جواهر نقطه جدام فهد ..يالفضيييييييييحة ..دام ان فهوود علق علي وضحك ضحك .. عيل هزاع ليش مدحني ؟؟
فهد: هاه وين سرحتي بفكرج ويا هزاع ؟؟
جواهر انتبهت له وسوت عمرها جد مع انها قافطه والويه احمر : هاه ؟؟ لا شو سرحانه ؟؟ انا بس افكر في صحتك ..
فهد وهو يطالعها بمكر : مممممم هييه صحتي ..
وحطت ايدها على يبهة فهد :لاااه انت احسن بواايد ..عالعموم انا سايرة امشط شعري واتلبس ..واوعي سارروه بالمرة ..
فهد: لا جواهر صبري شوي ..
جواهر صدت صوب فهد : هلا فهوود .. بغيت شي ؟
فهد بتردد: هيه يلسي بغيت ارمسج شوي ..
جواهر سارت ويلست عدال اخوها وضحكتها شاقة الويه : امر يا فهوود ؟؟
فهد: تسلمين مايامر عليج عدو ..مممم خلاص اذا بترمسين امي عن ميرة رمسيها ..
جواهر بطلت عيونها وعلى ويهها علامة انتصار عوووووودة : صدق ؟
فهد قال بظييج :هيييه ..لاني خلاااص طفرت والله.. كل مابى اقولها ترمسني عنها وجنها تقولي احسنت يا فهد على هالاختيار ..واخاف اقولها اني ماباها وبتيلس تسالني ليش ماباها وهي ما تنعاب في نظرها ..
جواهر هزت راسها وقالت : ولا يهمك يا فهوود .. انت ريح عمرك ولا تفكر في هاي اللي ما تستاهل التراب اللي تمشي عليه ..
فهد:............
جواهر نشت وحطت ايدها على جتف اخوها وقالت: الحين بسير ابدل وبنزل بكلمها..تامرني بشي ثاني فهود ؟؟
فهد ابتسم ودموعه في عيونه ونزل راسه: نورة ..
جواهر بطلت حلجها وشهقت: بلاها نورة ؟
فهد رفع راسه وطالع جواهر بنظرة حزينه : اباها يا جواهر ..والله اباها ..
جواهر حست ان قلبها ينعصر على اخوها.. بعدك تباها؟؟ وينها عنك؟ وينها تشوفك وتسمع رمستك هاي عشان تحس فيك يا اخويا.. آآآه يا فهد..نورة مسكينه بعد وتحس انها مجروحه منك بس شو تباني اقولها؟ اقولها فهد بعده يباج؟ فهد بعده يحبج؟ شو بترد علي؟! اكيييد بتقولي ماشي نصيب.. ماشي .
وشوي ولا دخل عليهم مايد وشافهم اثنيناتهم عافسين ويوهم وهو عفس ويهه وكان شوي وبيصيح وقال: شو فيييييييكم ؟؟ فهد انت بخير؟
فهد طالع ويه مايد البريء وقال وردت ابتسامته حق ويهه: هيه انا بخيير ..تعال ايلس هنيه ..
وسار مايد ويلس عداله وقال وهو ياشر على جواهر جنه يطردها: يالله يالله جواهر امي تباج ..
جواهر بطلت عيونها ومسكت غز مايد ومطته : احترمني يالسبال ..
مايد : اييييييييييي يعور يالنخله ..
فهد: هههههه برايه يا جواهر ..خلاص سيري عند امي ..
جواهر وهي معصبه: والله بس عشانك ولا كنت بفش ويهه هالقزم اللي ما يسويلي أي حساب ..
مايد:محد قزم غير هزاعوو ..
جواره كانت ماسكه عمرها ..بعععععععد يغلط على هزاع حبيبي هاللي ناقص ..وهجمت عليه مرة وحده وفهد ير مايد وحضنه وهو ميت من الضحك على شكل جواهر اللي انجلبت حق وحش مرة وحده ..
فهد: هههههه جواهر بس حرام عليج ..يالله سيري عاد ..
جواهر: انزين سايرة .. بس والله يا ميوود لتشووف .. ماشي لا كمبيوتر ولا حلاوة يالدب ..
مايد: مابى منج شي ..فهد بييبلي ههههه ..
جواهر: مالت عليك يالمصلحجي ..
وطلعت جواهر من عندهم وهي صدق مغيظه على اخوها مايد اللي صدق يغيظ بها يوم يطري هزاع ..
وعقب ما مشطت شعرها وتلبست وخلصت نزلت تحت عند امها اللي كانت تباها تساعدها في الريوق وحست جواهر انه هب وقت مناسب عشان ترمسها في سالفة فهد لان ابوها نش ويلس وياهم ..
سارة كانت توها ناشة على صوت مسج واصلنها من نواف اللي مطرشه لها يخبرها انه في الطريج, عاد سارة اول ماشافت المسج نقزت مرة وحده وسارت تغسلت وصلت وخلصت كل شي ونزلت بسرعة عشان ترتب ميلس الريايل وتيلس تطبخ حق نواف ..
سارة بفرح: صبااااااااااح الخيييييييير..
جواهر+بوفهد: صباح النور والسرور ..
جواهر طالعتها بمكر: بلاج تناقزين جييه ؟؟فيج دودة ؟؟
سارة: ههههههههه الحين عشان شفتيني ابتسم قلتي اناقز؟؟
بوفهد: برايها يا جواهر دام اني اشوفها مستانسه وفرحانه برايها ..
سارة سارت وباست راس ابوها : يعلني ما اخلى منك يا ابويا ... عيل وينها امي ؟
جواهر: في المطبخ ..سيري شوفيها اذا تبى شي ..
سارة طالعتها بنص عين: انشالله .. وانتي بس يلسي وربي شحووم يالطويلة خخخ
جواهر قالت وهي رافعة خشمها :ههههه مشكلة الغيرة ..
سارة وهي سايرة صوب المطبخ: مااالت عليج هههههه ..
وسارت سارة صوب المطبخ عشان تخبر امها ان نواف بيي وبيتغدى عندهم ..طبعا هالخبر فرح ام فهد وايد وايد لانها تستانس على ييت نواف وايد ..وسارة ما خلت شي ما خططت انها تسويه حق نواف لانه اول مرة ايي على الغدا ودومه يوم اييهم تسويله خفايف بس ..والحين عاد لازم تتفنن وتورييه الطبخ على اصوله عشان يعرف انها حرمة سنعه وراعية بيت بعد ...
&-_.في العين._-&
#بيت جاسم الكتبي#
خليفة كان يالس تحت ويا اخوانه وخواته لطيفة ومنى اللي بعدها صدق معصبة من خليفة وما رمسته من اليوم اللي طول لسانه عليها ودزها ..
كان خليفه يرمس اخوانه ويسولف وياهم ويطالع منى ونظراتها حقه.. حس بكره وحقد وبغيظ "والله صدقها امنه يوم تقولي عنها.. سوسة غربلاتها.. ما ترتاح الايوم بتشوفني مطلق امنه ..بس حامض على بوزها "
امنه كانت يالسه في غرفتها روحها ويالسه تطالع تلفزيون ونشت تبى تييب الرموت كنترول لانه كان طايح على الارض واول ما وخت ورفعت عمرها حست بالم على يانبها اليمين ..وعلى طوول يودت مكان الالم وطاحت على الارض وريولها هب قادرة تشيلها وهي تتويع من الالم ..
خليفة يوم خلص سوالفه ويا اخوانه زقر لطيفه وسار وياها فوق في الممر ..
خليفه: هاي بلاها تطالعني جييه ؟؟
لطيفة بطلت عيونها: منو هاي ؟؟
خليفه: منو ..
لطيفه سكتت وحاست بوزها : اسما منى يا خليفة ..
خليفه وبدى يعصب: لا والله ؟ هب عايبنج عندج اليدار ..
لطيفه وصدق عصبت وغيظت بس كتمت غيظها عن تتصفع وقالت : الحين انت يايبني هنيه عشان تهزبني ؟؟
خليفه قال بقلة ادب: سمعي سمعي..قوليلها لا تيلس تطالعني جييه وعن هالحركات ..
لطيفه: انشالله ..شي ثاني ؟؟
خليفه: لا ..يالله سيري..
ويوم سارت لطيفه دخل خليفه غرفته وحصل امنه طايحة على الارض وتتويع من الالم اللي فيها ويوم شافت خليفه اللي يا يربع صوبها وهو خايف مدت له ايدها ..
امنه :خلييييييييفه .. آآآآآآآه ..خليفه الحق عليييي ..
خليفه بخوف :اااامنه .. امنه حبيبتي شوووو بلاج ؟؟؟
امنه وبدت تصيح: مااااااااااااااقدر مااقدر اتحمل االالم اكثر .. خليفه دخييلك بموووووووت ..
خليفه كان صدق مرتبك وعلى طول لبسها عبايتها وشيلتها بشوي شوي ونزلها تحت وكل اخوانه وخواته يطالعونه ومبطلين حلوجهم ومحد رمس فيهم ولا تحرك ..
ووداها خليفه المستشفى على طول ..
#بيت سلطان الشامسي#
ام احمد كانت ترمس ام محمد في التيلفون ..
ام احمد: هااه شو قلتي ياام محمد ؟؟
ام محمد بحيرة: والله يا ام احمد الحين في عرب ثانيين بعد رمسو عن نورة ويبوونها حق ولدهم ..
ام احمد بخيبة امل : لااه ؟؟ عيل خلاص ماشي نصيب ؟؟
ام محمد: والله هالشي محد بيقرره غير نورة ..وانا بعدني ما رمستها ..
ام احمد:يعني رديتوهم العرب الاوليين ؟؟
ام محمد:لا يا ام احمد اقولج بعدني ما رمستها ..
ام احمد: شوفي انتي رمسيها ورديلي خبر .. عشان اذا مابغيتووهم نعطي خبر حق ام خلفان ..
ام محمد تنهدت وقالت: انشالله يصير خير ..
ام احمد: يا محمد ترى هل خلفان ناس زينيين وما عليهم رمسة واذا بتسالون عنهم سالو عنهم وترى نحن بناخذ منهم حق ولدي بعد ..
ام محمد بفرح:لا والله ؟؟ بتخطبون حق احمد ؟؟
ام احمد: هيييه نعم ..هو ناوي على العرس وانا ما حصلت وحده احسن عن بنتهم ..
ام محمد: مبرووك غناتي .. وعقبال وعد انشالله ..
ام احمد: الله يبارك في عمرج ياام محمد ..
وتمن الحريم يسولفن ويتخبرن بعض عن علومهن وجييه ويوم سكرت ام احمد عن ام محمد كان احمد توه نازل من فوق واول ماشاف امه ابتسم لها عقب ما كان ظااايج من التفكير بسالفة نورة وسار سلم عليها ..
ام احمد:شحالك فديتك ؟
احمد: بخير يامي ..شحالج انتي ؟؟
ام احمد:بخيير يعلك الخير .. توني مسكرة من عند ام محمد ..
احمد:حليها ..شحالهاخالوه ؟
ام احمد:بخيير والحمدلله ..رمستها عن سالم اخو خلفان عشان بنتهم نورة ..
احمد حس ان حد يدووس على قلبه "حراام عليج يامييي ..ليييييييش؟ "
احمد قال وملامحه تغيرت بشكل واااااااااضح : اها ..
ام احمد كملت وما لاحظت ويه ولدها لانها مشغوله بعباتها: وماشي .. قالت ان في عرب رمسو عليها قبل ..يعني يبونها حق ولدهم بعد ..
احمد بطل عيونه" ايووه كملت..سالم من صوب وامي تمهد له بكل ثقة.. وهذاك الثاني من صوب ..على الاقل سالم اقدر اني ابعده بس الثاني كيف ببعده ؟؟ اااااه ياربي "
احمد: لااه ؟؟زين زين ..ومنو هم العرب ؟
ام احمد وهي هب مهتمه لانها مرتبشه ويالسه تلبس عبايتها: حمدان اخو سعيد ريل شيخه..المهم يا احمد بغيتك توديني السوق شوي بغيت اخذ اغراض حق البيت..
احمد وهو متغصص: انشالله يامي ..
#بيت بو محمد#
نورة يلست ويا ام محمد يسولفن ونورة تخبرها عن مخططها حق عرس نواف ووين المحلات اللي تبى تسيرهن وماا الى ذلك.. ونواف كان يالس يلعب بلاي ستيشن ويا عبدالله اللي اول ما نزل نورة سوت له حفله على اللي سواه امس وطبعا هو اكتفى بانه يضحك بس عشان ينرفز نورة ويحرق اعصابها ..
عبدالله وهو يصرخ: اييييييييه لف يمييين يالذكي ..
نواف بكل برود : افف منك ..انزين انت كله تلف عليي شو تباني اسوي ؟؟
نورة: عبوود يالخسف لا تصارخ جييه على نواف ..
عبدالله: ايوه حلال عليج وحرام علي هاه ؟؟
نورة وهي تبى تتظارب وياه: جب ..
عبدالله : يجبج يالدبه ههههههههه ..
نورة صدق عصبت وكانت قايمه عشان تبتدا تتصارع ويا عبدالله كعادتها بس ام محمد مسكتها من ايدها وحلفت عليها انها تيلس وياها عشان تبى ترمسها في سالفة مهمة ..
نورة وعقب ما هدت اعصابها: خير يامي ..
ام محمد: في عرب رمسونا ..
نورة وما فهمت : هيه ؟
ام محمد :يبونج حق ولدهم ..
نورة بطلت عيونها وتمت مبطله حلجها ..فدييييييييته والله واخيييييير استوى اللي في بالي ..احمد سواها.. بس وعدوو السباله ما خبرتني انهم من صدقهم ..
ام محمد قطعت تفكير نورة : وانتي تعرفينهم زين ما زين ..
نورة وتنبان الفرحه على ويهها وتقول في خاطرها " والله فديتهم بعد "
نورة وهي تستهبل: ومنو هم يامي ؟؟
ام محمد قالت بفرح يوم لاحظت ارتياح نورة حق الخبر: اهل سعيد ريل شيخه ..يبونج حق حمدان ..
نورة بطلت عيونها وحلجها من الصدمه اللي تلقتها من امها .."اميييي لا تقووولين لي جييه.. وانا اللي اتحرييته احمد.. كنت اتامل انه اسمه يطلع منج ..بس للاسف ."
ام محمد لاحظت صدمة نورة : سمعيني يا نورة ..انا ماباج تتسرعين.. ترى اخوانج سالو عن الريال وهم حبو انهم يخبرونج ..بس انا قلت اني اتخبرج روحج احسن ..
نورة نزلت راسها بحزن وقالت حق امها : واخواني شو رايهم ؟؟
ام محمد: قالو انه ريال وما ينعاب ..
نورة : ............
ام محمد:نورة فديتج انتي فكري زين ..واستخيري وعطينا خبر ..
نورة قالت وعبرتها خانقتنها : انشالله يامي ..
واترخصت من ام محمد وسارت فوق وعبرتها خانقتنها ..يعني شو بتقول غير هالشي.. لو قالت ماباه اخوانها بينقزون في حلجها شرات سالفة فهد.. وخصوصا انهم سالو عنه وما لقو عيب فيه ..نورة تمت ماسكه عمرها ليين ماوصلت غرفته واول ما وصلت قفلت الباب ودست ويهها في مخدتها وانفجرت من الصياح.. صاحت صيااح ما صاحته من زمان.. صياح من الخاطر "لييش يا احمد تخذلني؟ لييش؟ انا يالس اتريا اليوم اللي بتيي فيه.. وغيرك يا وانت بعدك واقف ولا تحركت ؟؟ لييش ؟؟ شو هو اللي مانعك ؟؟"
#في المستشفى#
خليفه وهو خايف: دكتووور ..شو بلاها امنه ؟؟ دخييلك طمني ..
الدكتور : والله ماعرفشج ااولك ايه ..
خليفه قال بعصبيه: شو يعني ما تعرف ؟؟
الدكتور: لأه يابني .. هيا المدام اول مرة تتعب كده ؟؟
خليفه: هييه ..
الدكتور: انا شاك انه يكون عندها فشل كلوي ..بس لسه مش متاكد ..
خليفه خلاص طفر ووصل حده من غباء الدكتور :شو يعني هب متاكد ؟؟ انت دكتور ولا سمنديقا هنيه ؟؟
الدكتور بطل عيونه من طريقة خليفه في الكلام: الفحصوات اللي عملناها حتاكد او حتنفي ده الشيء ..
خليفه طنش الدكتور ودخل عند امنه وعبرته خانقتنه وشافها راقده وويهها تعباااان عقب ما عطووها عدة مهدئات عشان تسكن الالم وتهديها من الحاله اللي كانت فيها ..لانها تعبت ازيد وازيد اول ما وصلت المستشفى ..
#في السوق#
ام احمد نزلت محل قطع واحمد تم شوي في السيارة واول ما فضى له الجو دق حق وعد اللي كانت فاخه رقاد ..
وعد بصوت نايم: الووه ..
احمد وهو معصب: نشي ..بسج رقاد ..
وعد قحصت من صراخ احمد عليها وعصبيته ..
وعد: اييه احمدووه شو فيك ؟؟
احمد وهو معصب: شوفيني ؟؟ ليش ما رمستي امي عن نورة هاه ؟؟
وعد بطلت عيونها: والله اني رمستها ..وقالت يصير خير ..
احمد : أي خير هذا ؟؟ أي خير ؟؟ وامي بخطب لي اخت خلفان .. لا وسمعي الخبر اليديد سالم اخو خلفان بياخذ نورة ..
وعد نشت من مكانها وهي تفرك عيونها وتحاول تيمع الكلام اللي يقوله لها احمد ..
وعد: احمد ..شوي شوي الله يخليييك .. شو مستوي ؟؟
احمد تنهد وقال بصوت مخنوق: امي بتخطب لي اخت خلفان ..
وعد: منووووه؟ ليكون شموه القزمة ؟؟
احمد: وسالم يبونه حق نورة ..
وعد الحين فهمت شو السالفه وصدق غيظت: كلللله من حمدووه اللي مشتغله خطابة وتخطب بنات وعيال الناس حق اهل ريلها..بس والله لتشووف..
احمد وهو هب فاهم السالفه:حمدووه؟؟ وشو دخلها ؟؟؟ ليكووون ....
وعد: هيييه .. بس ماعليه انا اوريك فيها ..
احمد وبدى يعصب اكثر لانه هب فاهم شي : وعدوووو..ارمسي عدل شرات الناس..
وعد:حمدووه هي اللي اقترحت على امي عشان تخطب اخت ريلها حقك ..وهي اللي رمست ام ريلها عشان نورة ..
احمد حس ان الدنيا تدور فيه: وعد الله يخليييج بس بس ..
وعد سكتت وحست ان احمد بيستوي فيه شي : احمد دخييلك لا تشل هم والله انا بتصرف ..
احمد:شو تتصرفين ؟؟؟
وعد: ماعليه بس انت لا تتكدر الله يخلييك ..
احمد وهو منفعل: شو ما اتكدر ؟؟ وييين ما اتكدر وانا اشوف نورة تطير من‍ي ؟‍‍‍‍!!
وعد: والله انا اخاف انها تدري عن سالفتك ..
احمد بخوف: لالالالالا دخييلج وعد ..اباج ترمسينها وتفهمينها كل شي ..
وعد:انشالله انشالله الحين بدق لها ..بس لا تنفعل يا احمد ..
احمد قال بصوت حزين: امي يت الحين ..
وعد: اووكي .. احمد..
احمد:هاه؟
وعد: دخيلك لاتتظايج ..
احمد تنهد وقال: انشالله ..فمان الله ..
وعد:الله يحفظك

 
 

 

عرض البوم صور همس الليالي   رد مع اقتباس
قديم 01-10-06, 09:00 AM   المشاركة رقم: 20
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: May 2006
العضوية: 4772
المشاركات: 57
الجنس أنثى
معدل التقييم: همس الليالي عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
همس الليالي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : همس الليالي المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 



"*" الجزء الثامن والعشرين"*"
عقب ما سكرت وعد من عند احمد على طول دقت حق اختها حمده ..
وعد: الووو .
حمده: مرحبا وعد ..
وعد قالت وهي مغيظه: ارتحتي الحين ؟
حمده وهي مستغربه: اميي .. ماشي شحالج وشخبارج ؟؟ عنبو وين السنع ؟؟!!
وعد: حمده انتي اختي الكبيرة على عيني وراسي .. بس انج تدمرين حياة احمد والله ما اسكت لج ..
حمده وهي منصدمه: وعد .. شو هالرمسه بعد ؟ انتي ترمسين عن شو ؟
وعد: ليش خطبتي شما اخت خلفان حق احمد ؟؟
حمده وفهمت قصد وعد: وعد.. الحين ابى اعرف انتي ليش ما تدانينها.. البنت ماشي مثلها ..شو سوت لج هي عشان تكرهينها جيه ؟؟
وعد: انا ما اكرهها يا حمده ..بس هي ما تناسب احمد ..
حمده: وانتي شدراج فيه ؟؟ يمكن هي تعيبه ؟!!
وعد وهي منفعله وعبرتها خانقتها: اووكي انتي ساليه وشوفي جوابه.. ترى والله ان وافق ما بيوافق الا عشان ما يزّعل امي.. ولا هو ما يباها مايباها يا حمده .
حمده: ياااااااربييي .. انشالله انا بساله وبشوفه ..
وعد: وعن سالم اخو خلفان ..
حمده: شو بلاه سالم ؟
وعد: صدق الرمسة اللي سمعتها ؟؟
حمده: هييييييه .. هيه انا رمست عمووه وهي قالت انها بتزور بيت ام محمد عشان تشوف نورة ..
وعد وخلاص صدق عصبت وجذبت عشان تبعد اخو خلفان: حمدوووه.. ترى البنت هب لعبة في ايدج.. البنت رامسين عنها عرب ثانيين واذا ما تصدقين سالي امي ..
حمده وهي منصدمه: صدق؟؟؟؟؟ اففف والله تمنيتها تكون حق سالم .
وعد: يااااااااربييي منج يا حمدووه .. خلاص خلي الناس في حالهم ..يالسه وتخطبين هذا حق هاذيج؟!!
حمده وهي مستغربه من طريقة وعد: وعدوو ..شو هالرمسه اللي تقولينها؟
وعد: اففف انا بسكر الحين لاني بسير اتغسل .. يالله باي ..
حمده و من صوتها ينبان انها زعلت: الله يحفظج ..
وعقب ما سكرت حمده عن وعد ..
خلفان: بلاها وعد ؟؟
حمده وهي متظايجه: مادريبها متصله وطايحه فيني .. ولاجني اختها العوده ..لااا احترام ولااشي ..
خلفان وهو مستغرب :وعد ؟؟؟؟؟؟؟ ليش شو السالفه ؟
حمده: تقولي ليش تخطبين شما حق احمد ؟؟ وانها ما تناسبه ومادري شو ..
خلفان وبدى يتظايج: انتي رمستي امج عن شما ؟؟
حمده: هيييه وهي موافقه ومتخبله على شما.. بس قالت لي بتشوف احمد ..
خلفان :انزين صدقها وعد ..يمكن ما تناسبه..
حمده بطلت عيونها: بس هاي اختك يا خلفان ..
خلفان ابتسم وقال: ادري انها اختي.. وانا ما قلت جيه ذم فيها.. لا بالعكس ..يمكن احمد يشوف انها ما تناسبه وهالشي بكيفه وراجع له.. ولا تتحرين اني بزعل اذا ما صار له نصيب ويا اختي ترى مثل ما هو اخوج هو اخوي ..
حمده بخوف: يعني ما بتزعل ؟؟
خلفان: ليكون انتي سويتي جييه عشان ما تزعليني ؟؟؟
حمده: انا قلت يعني انت من كثر ما تخبرني عن اللي يخطبون شما وهي ترفضهم قلت يمكن يمكن اذا احمد خذها انت بترتاح دام انك تحب احمد واايد ..
خلفان ابتسم وسار يلس عدال حمده: سمعيني زين يا حمده.. الزواج قسمة ونصيب وهب شي عشان نرضي فيه فلان وعلان.. لا الزواج علاقة تقوم على المحبة والتفاهم والثقه واذا كان غرضها انها ترضي هذا وهذاك فهالعلاقه ما بتنجح ..
حمده وهي قافطه : ايوا يا علم النفس ههههه ..
خلفان : ههههه من صدقي ارمس.. والحين ماباج اتصرين على امج بس عشان ترضيني وتدمرين سعادة احمد اللي يمكن ما يلقاها ويا اختي ..
حمده نزلت راسها وقالت: انشالله .. واسمحلي يا خلفان ..
حمده ابتسم لها بكل حنيه وقال: مسموحه حبيبتي .. يالله نشي تلبسي ..
حمده بطلت عيونها: ليش؟
خلفان: عازمنج على الغدا برى ..
حمده: وقافلتي؟
خلفان: هههههه القافله بنوصلها بيت اهلي ونحن بنسير من هناك .. يالله ..
حمده وهي مبتسمه: انشالله ..
&-_.في دبي ._-&
فهد كان ناش من سريره يبى ينزل تحت وطبعا عقب ما حاولت فيه جواهر انه يتم مكانه بس هو عاند ونش من مكانه ..
جواهر وهي ماسكه شعرها وشوي وبتمطه من مكانه : فهههههود ..قتلك ايلس ..
فهد : مليت يا جواهر من السرير .. خلني انزل شوي .. على الاقل ايلس ويا امي وابوي ..
جواهر: ترى والله اذا امي عرفت وشافتك نازل وانت بهالحاله بتغسل شراعي انا ..
فهد: هههههه هيه هذا اللي انتي خايفه منه وتحاتينه ..
جواهر وهي قافطه وتحاول ترقع السالفه : ااهههه منو قال ؟؟ اصلا انا خايفه عليك والله .. ايلس ايلس يالله ..
فهد وخلاص يأس وما قدر على جواهر:افف منج .. راسج يابس والا تنفذين اللي في بالج ..
جواهر يلست عدال فهد ولوت على جتفه: هههاااااااي فديتني .. انزين وبعد شخبارك؟
فهد: اخباري مثل ما تشوفين ..هزاع ما بيي اليوم ؟؟
جواهر برطمت : لا بيسير راس الخيمه ..
فهد وهو مبطل عيونه: ليش شو عنده هناك ؟
جواهر: يقول بيحضر عرس ربيعه وبيرجع ..
فهد: هييييييه اظني عرس غريب يا حليله عزمني بس انا ما رمت اسير لاني تعبان ممم .. يعني هزاع ما بيي اليوم موول ؟؟
جواهر: No No .. بس نواف بيي ..
فهد وهو يمزح: يعني يا هذا او هذاك ..حشى يشتغلون بالمناوبة هههههه..
جواهر برطمت زياده : شو قصدك يعني ؟؟
فهد: ماشي ماشي هههههه ..بس خلاص ما بقى شي وبتعرسون هب لازم ايي ..
جواهر شالت راسها من على جتف فهد وقالت : لا والله ؟ عيل بنشوفك يوم انت تخطب مرة ثانيه انشالله .. بتطيح في بيتهم ههههه ..
فهد نزل راسه وقال وهو مبتسم بالغصب: خلني اخلص من مصيبتي وبعدين بفكر اذا بخطب ولا لا ..
جواهر عقدت حياتها : شو قصدك يعني ؟؟ ناوي اتم جييه؟
فهد: كيف يعني جييه ؟؟
جواهر: يعني ما بتعرس ؟
فهد: لا مافكر في هالشي الحين ..
جواهر: نعم نعم انا وسارووه نعرس وانت اتم هنيه عند امي وابوي؟ لالالالالا ظلم ما يصير.. خلاص انا باجل عرسي لين ما تعرس انت ..
فهد بطل عيونه: اييه .. شِو خبله انتي ؟؟
جواهر: طالعه عليك ..
فهد دز راسها بالخفيف: ههههه ويا راسج .. الحين انا خبل ؟
جواهر: هيه دام انك حكمت على عمرك هالحكم ..
فهد : يا جواهر انا مالي حظ في هالشي ..
جواهر: وانت شدراك ؟؟
فهد:شوفي انا كنت ابى نورة..بس هي رافضتني وشايله هالفكره من بالها ..
جواهر: وانت شدراك انها بعدها رافضتنك ..
فهد ضحك بسخريه وقال: ههههه لا تضحكيني بليز ..
جواهر ربتت على جتف اخوها وقالت: اوكي اوكي بنشوف منو بيضحك اخر شي ..
وشوي ولا دخلت عليهم سارة وريحتها طباااااااااااااخ من الخاطر ..
سارة وضحكتها شاقة ويهها : فهههد حبيبي .. كيفـــــــــك خيوو ؟؟
فهد وهو عاقد حياته من الريحه: الحمدلله خيتو ..كيفيك انتي؟
سارة:تماااااااااامووووووو ..شِو صحتـــــــك اليوم ؟؟
فهد: تماامو على قولتج ..
جواهر وهي ساده خشمها بصبعها: ساروه ..شو هالريحه ؟؟
سارة : هههههه قصدج ريحتي؟
جواهر: لا ريحة ريلج .. هيه ريحتج ..بعد ريحة منو ؟!
سارة وهي مبطله عيونها:جواهر عن الغلط ..
فهد: اللــــــه مصارعة بين بنات على الهواء مباشرة ..
جواهر+سارة: ههههههههه
فهد: بلاكن ؟؟ لا بعد انتي قومي مجعي شعرها .. وانتي فصخي نعالج وعطيها على راسها ..
سارة:هههههه لالا الا جواهر والله ما روم ..
جواهر وضحكتها شاقة الويه: فدييت سارونتي انا ..
فهد عقد حياته: انتن مينن وبتينوني وياكن ..خلني انزل تحت وايلس ويا امي ابرك لي..
ونش فهد يبى ينزل تحت وهالمرة ما استسلم حق مقاومة جواهر اللي تمت لاوية على جتفه وهب طايعه تفجه وسارة ميته من الضحك على شكلهم ..
&-_. في العين ._-&
#مستشفى توام#
خليفه كان بعده يالس ويا امنه اللي قامت من تاثير المهدئات ..
امنه وهي مبطله عيونها بالغصب وبعدها تتويع : آآه .. خليفه ..
خليفه فز من مكانه :لبيه .. امريني يا عيون خليفة انتي ..
امنه بتعب:شو استوى بي؟
خليفه ابتسم لها وهو يمسح على راسها : ماشي حبيبتي .. بس تعبتي شوي ويبتج هنيه..
امنه وهي تحاول تعدل يلستها وماسكة مكان الالم بس ماقدرت : آآآي ..
خليفه مسكها ورقدها عدل شرات قبل وقال وهو خايف عليها :حبيبتي لا تتحركين ..هب زينه الحركة عشانج خصوصا الحين ..
امنه:شو بلاي؟
خليفه: لين الحين ما عرفو ..
امنه هنيه زاد خوفها وارتيابها : خليفه .. دخييلك لا تخليني روحي ..
خليفه مسكها من ايدها وحط عينه في عيون امنه اللي بدت تدمع: انشالله .. ما بخليج ولا لحظة روحج ..
وشوي ولا دخل الدكتور يعاين امنه وبعدين زقر خليفه اللي كان يتحرقص عشان يعرف نتيجة الفحوصات ..
خليفه: هاه يا دكتور بشر ؟؟
الدكتور وويهه معفوس: والله ماعرفش ااولك اييه ..
خليفه بدى يتوتر ازيد وازيد :شو بلاها يا دكتور .. ارمس شو فيها امنه ؟
الدكتور: للاسف اللي كنت خايف منه حصل ..عندها فشل كلوي حاد ..
خليفه بطل عيونه وحط ايده على راسه وتساند على اليدار اللي كان وراه وقال بصوت تعبان: فشل كلوي؟ شو يعني؟ يعني خلاص بتشلون كليتها؟ بتعيش بكلية وحده؟ كيف بتعيش امنه كيف بتعيش؟
الدكتور وهو يحاول يخفف عن خليفه: يا بني انشاءالله حتعيش انشاءالله..حنعملها عملية زرع كلى..
خليفه وهو خايف: ومضمونه هالعملية ؟؟
الدكتور نزل راسه وقال: في حالة امنه ..ضمانها 8% ..بس محتاجين حد يتبرع لها بكليه ..
خليفه حس ان دموعه بدت تطيح وهب قادر يوقف على ريوله الي تتنافض وقال حق الدكتور: انا بتبرع لها يا دكتور .. انا بعطيها كليتي ..
الدكتور: الامر ده مش بايدي عشان انا اقرره.. نحن حنعمل لك تحاليل ولو كانت فصيلة دمك متطابقه مع فصيلة دم امنه في الحاله دي نحن حنعمل العملية.. اما اذا ماكانش حندور على شخص تاني يكون من عيلتها وفصيلة دمه زي فصيلتها ..
وروح الدكتور عن خليفه اللي تم واقف في مكانه وحتى هب قادر انه يمسح دموعه اللي ملت عيونه وبدت تطيح جدام اللي رايح واللي راد ..
خليفه بطل عيونه واذنه وهو يسمع صوت ام طارق يايه وتهازب الممرضين والدكتوراللي يبون يمنعونها انها تدخل اكثر واكثر ..
ام طارق وهي معصبه: وخرو عني .. بنتي مرقده هنيييه .. ابى اشوف بنتي ..ابى اشوفها ..
الدكتور: لأه ما يصيرش كده بأه ..
ام طارق: لا يصير غصبن عنك .. وين بنتي .. هاتووها ابى اشوفها .. هاتوو ظناي..
خليفه يا يربع من بعيد يوم شاف الحشرة اللي مستونها ام طارق ..
خليفه وهو يرمس الدكتور: خلاص دكتور برايها .. هاي ام امنه ..
الدكتور:متاكد ..
خليفه وماله خاطر يجادل اكثر: هيه هيه ..
الدكتور: طيب اسمحيلنا يا حجه ..
ام طارق وهي صدق معصصصصصبه: حجه في عينك مسود الويه.. قابضني من الصبح عن بنتي والحين تقولي اسمحيلنا.. وخر وخر عن طريقي.. خليفه وينها بنتي ؟؟
خليفه: عمووه امنه داخل ..بس صبر لا تدخلين عليها..
ام طارق عصبت اكثر واكثر: شو بلاها بنتي ؟؟ ليش ما تباني ادخل عليها ؟
خليفه: عموه ..امنه تحتاي حق الراحه .. الله يخليج خلها شوي ترتاح ..انا روحي هب قادر ادخل عندها ..
ام طارق وهي تتجاوز خليفه وتدخل عند امنه ولا جنه خليفه يالس يرمسها: بنتي وابى اشوفها واتطمن عليها ..
ودخلت ام طارق على بنتها.. ام طارق درت عن بنتها بالصدفه لانها كانت سايرة الصبح تسلم على ام ريل امنه قبل لا تسير العزبة وبالمرة تشوف امنه اللي قاطعتنهم ويوم سارت هناك حصلت خوات خليفه واللي خبرنها باللي صار..
#بيت محمد الشامسي#
محمد كان يالس ويا عياله وفيصل اللي كان مار على محمد عشان يسلم عليه ويشوف شو هي اموره ويلس يتغدى وياهم ..
..عقب الغدا ..
فيصل: هاه يا عيسى .. متحمس حق الدوام ؟
عيسى بكل حماس: هيه والله ياعمي مافيني صبر متى بيي يوم السبت ..
خالد وهو لاوي بوزه: لاحق عليه عقب باجر بييك..
عيسى وهو يغايظ خالد: ياللـــــــــه على الحقد ههههههه
خالد: كيفي ..
محمد طالع خالد بنص عين وقال: خالد .. انت تبى تشتغل ويانا ؟؟
خالد بطل عيونه بفرح وصد صوب ابوه : هيييييييييييييييييييه .. ابى اشتغل ..
محمد: بخليك تشتغل ويانا بس بشروط..
خالد نقز مرة وحده من مكانه وسار لصق في ابوه وقال بفرح: شروووطك اعتبرها تنفذت ..بس شغلني وياكم دخييلك ابويا ..
فيصل: ههههههه انزين انت اول اعرف شو هي شروط ابوك بعدين ارمس ..
خالد: لا لا خلااااص انا امممممرررره بنفذها اول ما يقولها .. امر ابويا .. اشرط على كيف كيفك ..
محمد طالع عيسى بمكر وقال: عيسى ..يالله اشرط اللي تباه على خالد ..
خالد بطل عيونه وقال باحتجاج: لالالالالالالا عيسووه بيشرط من اولها وهو بعده ما بدى يشتغل ؟؟
محمد: هههههه توك قايل ان شروطي بتنفذها .. وترى شروطي ولا شروط عيسى كله واحد ..
عيسى طالع ابوه واول مرة يحس ان ابوه فخوور فيه ويعتبره اقرب له من نفسه
"والله صدقج يامي .. ابويا ماشي منه في هالدنيا ..بس تمنيته يكون جيه في حياتج "
خالد قال وهو قافط: هههههه لا انا اتحرى انت اللي بتشرط علي ..
محمد: عيسى بيشرط يالله حط شروطك ..
عيسى وهو يفكر بعمق : اممممممم ..
خالد وهو يترقب: ايواا بدت النذاله ..
عيسى: نذاله؟؟ كنت كاسر خاطري بس الحين تحمل اللي بييك.. اول شي اي تاخير عن الدوام 5 دقايق تعتبر هب حاضر الدوام وخصم من معاشك يوم كامل ..
خالد بطل عيونه وقال: خيبه شو نظام جامعي ؟؟ قسم بالله ظلم ... ابوياااااا ارمس قووول شي ..
عيسى: ترى ابويا قالك انا وياه واحد خخخ ..
خالد: لا على الاقل ابويا بيرأف بحالي .. هب انت عفانا الله تبى تكسر ظهري بشروطك..
فيصل وهو يمزح: ممممممم انا اشوف اني انا بحط لك الشروط هب احسن يا محمد؟ ههههههههههه
محمد: فااالك طيب يا فيصل ..يالله اشرط عليه وهو بينفذ ..
فيصل بطل عيونه: صدق ؟؟
محمد : هيه يالله ..
فيصل: بس هذا حلالك وهب حلالي عش..
محمد ابتسم له وقاطعه: حلالي وحلالك واحد .. ولا كيف ؟؟
فيصل : تسلم يا محمد .. من طيبك ..
خالد: يااااااااااااربيييييي الحين بتيلسون تجاملون بعض ولا شو ؟؟ انا ابى اشتغل ..يا عاااااااااااالم .. يااا نااااااااااس .. ابى اشتغل ارأفو بحالي ..
محمد: ههههه انا ابى اعرف انت شاط عمرك على الشغل من الحين ليش؟
خالد وهو نافخ صدره: اححم ابى اعتمد على نفسي شوي ..
فيصل بخبث: بس؟؟ يعني هب ناوي على شي ثاني ؟
خالد وهو يحاول يغطي على عمره: شي ثاني ؟!!!
عيسى: اححم عمي فيصل .. خلنا ساكتين احسن ..
محمد طالع فيصل وعيسى باستغراب حاس انهم يعرفون شي عن خالد وهب طايعين يخبرونه ..
محمد: فيصل .. عيسى .. خالد ناوي على شو ؟؟
خالد يبى يغير السالفه: ابويااا خلاااص انا موافق على شروطك وشروط عيسووه بععد.. خلاص مبروك علي الشغل؟ كلللللليييييششش فديتني مبروك علي الشغل اليديد وانشالله افيدك واستفيد منك ..
الكل: هههههههههههههههه ..
محمد: هههه لااااااااااا تغيرالسالفه .. قولوا شو داسين عني ؟؟
عيسى: اممممم ماشي بس هو يعرف ..
محمد طالع خالد بطرف عينه: يالله قول ترى لا تحلم انك تشتغل وياي ..ناوي على شو ؟ لااا تقولي تبى تعرس ؟؟
خالد ابتعد شوي عن ابوه وعدل يلسته وجتف ايده على صدره وقال بكل ثقه:اححححم هيه نععععم ..
محمد بطل عيونه: نعامة ترفس شارون في كرشته قول امين..
خالد رفع ايده وهو يدعي : آآآآمين.. (وسار وباس راس ابوه) يعني موافق صح؟ الله يطول بعمرك يا ابويا.. يعلني ما اخلى منك.. يالله متى بنسير نخطب؟ اليوم؟؟
عيسى+فيصل: هههههههههههههه
محمد وهو يبعد خالد عنه وشوي وبيضحك عليه بس ماسك عمره: انت بلاك استخفيت جييه مرة وحده؟ وظفت عمرك وسرت وخطبت بموافقة منو؟
خالد وضحكته شاقه ويهه: بموافقتك طال عمرك ..
محمد هز راسه بالنفي : لالالالا منو قال ؟؟؟ ماشي لا شغل ولا زواج الا يوم بتتخرج من الجامعة ..
خالد سكت وملامح ويهه كلها خيبة امل ..
عيسى: ابويا حرام عليك .. خله على الاقل يشتغل ويانا ..
محمد : مممم انزين شغل بيشتغل .. بس زواج الحين ؟؟ لا تحلم فهمت ؟
خالد نقز من مكانه وعفد على راس ابوه يحبه : فههههههممممممممت بس المهم اشتغل ..
محمد: هههههه انزين شوي شوي راسي ..
وتمو الشباب يسولفون ويضحكون وعقبها طلعو فيصل ومحمد وسارو يسلمو على ريال مريض وعيسى سار المول لانه عازم احمد على السينما اما خالد فتم في البيت ملان وهب عارف شو يسوي عقب ما حرق تيلفون عبدالله اللي كان ما يرد عليه وعقب ما طفر سار صوب بيت يده ..
#بيت بومحمد#
نورة كانت يالسه في غرفتها عقب ما رفضت انها تتغدى وام محمد خلتها على راحتها لانها حستها انها تبى تفكر في الموضوع عدل ..
ودقت لها وعد وخبرتها انها بتيي تزورها وطبعا نورة رحبت بها بدون أي نقاش ..
عبدالله دخل بهدووء على نورة وشافها يالسه على كرسيها الهزاز ومجابله الدريشة وسرحانه ولا انتبهت له يوم دخل سار ومسك الكرسي من ورى يعني اذا ودره نورة بتطير من على الكرسي..
نورة وهي تصاارخ: ايييييييه .. عبووووووووووووود يالسبال بطييييح حرام عليك ..
عبدالله وهو يضحك ضحكته الشيطانيه: هههههااااااي اودره ؟؟
نورة وشوي وبتصيح: لالالالالالالالا دخييلك عبود .. لالالالا ..
عبدالله بنذاله: اممممم خلني افكر شوي ..
نورة: عبوود والله ان ما رجعته مكانه ما بتشوف خير ..اييييييه ..
عبدالله رد الكرسي بشوي شوي وهو ميت من الضحك ..وما وعى الا ونورة ترقعه على راسه ..
عبدالله وهو يتويع: ههههه اييي حسبي الله عليييج من بنت .. حشى هب يد عليج ..
نورة وهي معصبة : هبيي هباك الله ..مسود الويه .. قول ماشالله ..
عبدالله: هب قايل انزين عشان لا ترفعين ايدج علي مرة ثانيه خخخخخ ..
نورة وهي تلم شعرها: جب جب .. امي تحت ؟؟
عبدالله: جب يجبج يا الدرام ..(وهو يعيب عليها) امي تحت ؟ اصلا انا ياي ازقرج لانها تعبت من كثر ما تزقرج ..
نورة بطلت عيونها: صدق ؟
عبدالله: يالله طوفي جدامي يالله ..
نورة وعصبت: انزييييييييين .. افف منك ..
ونزلت نورة اما عبدالله سار غرفته واول ما نزلت نورة تحت حصلت ام محمد في غرفتها منسدحه وشكلها راقده ونواف يالس تحت التلفزيون في الصاله .
نورة: نواف..امي كانت تزقرني من شوي ؟
نواف طالعها وعيونه نعسانه: لالا..هي انسدحت من مسااااااااااااااعه من عقب الغدا..
نورة هنيييه كان ودها يكون عبدالله جدامها عشان تنتف ريشه .."مسود الويه يجذب علي بعد ؟؟ والله ليشوف "
وكانت يايه بتسير فوق بس شافت خالد داخل من باب الصاله ..
خالد وهو طاير من الفرحه: مررررررررحبااااااااااااااااااا ..
نورة وهي مستغربه منه وفي نفس الوقت معصبه على عبدالله :مرحبا الساع ..
خالد وهو ايوايه نورة: شحاااااالها الدبة الحلوة اليوم ؟
نورة هنيه خلاااص تبى أي شي عشان تفرغ شحنة غضبها على خالد وقالت وهي معصبه : دبة حرمتك ..
خالد بكل برود: لالالالالالا إلا حرمتي فديتها .. بعيد بعيد.. ليش محتره منها انها رشيقه وانتي درام عدالها ؟؟
نورة بطلت عيونها: غربلك الله .. منو هاي ؟؟
خالد: هاي اللي دومها تهز شواسمها ؟؟
نورة بكل اشمئزاز: شاكيرا ؟؟
خالد: هيه ههههههاااااااااااااااااي ..
نورة وضربته على جتفه بالخفيف: سخييييييف..
خالد: هههه بلاج معصبه جييييه ؟؟ حشى كلتيني ..
نورة: ماشي عبوود وحركاته ترفع ضغطي ..
خالد: هالدب واعي بعد ؟؟عيل ليش ما يرد علي ؟
نورة: شدراني فيييه .. بس فالح يزيغني ويسوي حركاته الارعة..
خالد: ههههههههه ..(وهو يصارخ على نواف) نواااااااف حوووووووه يابوالرقاد انت ههههه تعال سلم علي ..
نواف : ............(راااقد في سابع نومه (
نورة: ههههه والله توه مرمسني ما وحااله يرقد ..
خالد: فديته خله يرقد ويرتااااااح ..
نورة طالعت خالد بنص عين : شو بلاك انت اليوم ؟؟ شايف مها ؟؟
خالد بطل عيونه وقال بدون ما يحس : ياااااااااااااااارييييييييييييييت..
نورة :صدق انك ما تستحي على ويهك ..
خالد : اااه .. امممم ..ااه ..اقصد ..
نورة:بس يالله.. الحين بيجلب لي الكلمة وبيقولي كنت اقصد مادري شو ومادري شو..
خالد تم ناقع من الضحك وهو قافط ..
نورة: لا من صدقي شو مخلنك جييه رااايق وفرحااااان ؟!
خالد وضحكته شاقه ويهه: ابوي بيشغلني وياه ..
نورة وبطلت عيونها من الفرح: والله ؟؟؟ مبروووووك ..يالله عقبال ما يوافق انه يخطب لك ..
خالد قال وهو عافس ويهه: ويين شكلي بستوي شيبه وما بعرس ..
نورة: ههههههههه ليش؟
خالد: يباني اعرس عقب ما اتخرج .. و باقي خمس سنييييييييييييين ..
نورة: انزين خمس سنين بتمر بغمضة عين ..ليش مستعيل؟
خالد وبدى يتظاايج: والله اخاف انها تروح من ايدي في هالخمس سنين ..
نورة دزته بجتفها وضحكت بمكر: هههههه لا تخاف بتترياك ..
خالد بطل عيونه وقال :هي قالتلج ؟
نورة: ممم تقريبا ..
خالد وهو منفعل: نورووووه هي قالت ولا تألفين من هالراس؟
نورة: هههههه ما قالت بس يين عليها من حركاتها ..
خالد سكت مرة وحده وهدااااااااا وتم سرحان ومبتسم وهو يتذكر ويه مها ..
نورة :حووه وين سرت ؟؟ وين طرت ؟؟
خالد: هههههه ما سرت مكان تراني الا يالس هنيه وياج .. خلني اسير اشوف عبيد ..
نورة: ايلس ايلس انا بسير ازقره ..
خالد: نوروه انا هب غريب عشان تقولين لي هالرمسه .. انا ساير له فوق ..
نورة وهي تيلسه مكانه: والله تيلس انا بسير انتقم منه هالسبال ..
خالد: اهااااا هههههه قولي جييه من اول ..ناوية على الريااال ؟؟
نورة بمكر: هههههااااااي بوريك فيه ..
خالد بحزن: الله يرحمك يا عبدالله .. كنت ريال والنعم فييك ههههه ..
نورة: خخخخخخ شوف اذا تبى شي خل جانيت تييبه لك لين ما ارجع ..
خالد: شكلج مطولة ؟ هههه ماعليه لا تحاتيني .. المهم خفي ايدج عليه ..
نورة: لا توصي حريص ..
وطلعت نورة فوق وخالد ميت من الضحك يدري انها بتلعن خير عبدالله وبتسوي فييه شي دام انه متوعده له ..
يلس خالد يطالع تلفزيون و رن تيلفون الصاله وسار ورد عليه ..
خالد: الووو ..
مها: الو السلام عليكم ..
خالد اول ما سمع صوت مها بطل عيونه وحس انه بحلم وتم ساااااااكت يوم سمع صوتها ورقتها.. اما مها فما عرفته ..
مها: الوووووو ..الوو ..
خالد: وعليكم السلام والرحمه ..اححم ..مرحبا مها ..
اول ما قال خالد جييه عرفته مها وتمت قااافطه منه لانها اول مرة ترمسه جيه ..
مها بخجل: مرحبتين خالد ..شحالك ؟
خالد في خاطره" عرفتني فديت روحها .."
خالد: بخييير وسهاااله شحالج انتي ؟
مها: امم بخير .. وين نواري؟؟
خالد: سارت تجتل عبدالله ..
مها شهقت وقالت: والله ؟
خالد: هههههههه لالالا بس ناوية عليه خخخ ..
مها: هههههه اكيد هو مغايظها ولا قايل لها شي ..
خالد: والله عيزت وانا اقوله يوز عنها وعن مغايظها.. بس هو ما يسمع الرمسة ..خله الحين ياكل خبز ايده ..
مها: هههههه انزين اممم ممكن تقولها تدق لي ؟؟
خالد: افااا علييج ما طلبتي شي .. بخلييها تدق لج اول ما تخلص من المجزرة اللي بتسويها ..
مها صدق قفطت من خالد: هههه انزين بترياها .
خالد:اوكي عيل تامرينا بشي الشيخه ؟
مها استحت من خالد وقالت بهدوء:سلامتك ..يالله مع السلامه ..
خالد: اللــــــــه يسلمج من كل شر .. سلمي على الاهل ..
مها: انشالله يبلغ فمان الله ..
خالد ويبى يدق سوالف ويا مها: ولا تخافين ترى انا بقول حق نورة تدقلج ..
مها وخلاص تبى تسكر ميته من المستحى : ههههه انشالله .. فداعت الله ..
خالد: الله يحفظج ..
وسكرت مها وتم خالد ملصق سماعة التيلفون على اذنه وهو يسمع صوتها بعده يرن في اذنه " اااه محلاته.. فديته هالصوت وراعية الصوت.. متى؟ متى بتمر هالخمس سنيين بس متى؟؟ والحين من صدقها نورة.. مها بتصبر ولا ليي ياها النصيب بتوافق؟! لالالالا الله لا اييب هاليوم انشالله مها بتكون حقي انا .. حقي انا وبس "
وشوي ولا شاف نورة واقفه من فوق وهي ماسكه ايدها وتتويع وعافسه ويهها وعبدالله لاحقها وهو ناقع من الضحك..
خالد وهو ميت من الضحك : هههههههههااااااااااي شو سوى بج بعد ؟؟
عبدالله: واااااااههههههه قول هي شو سوت بعمرها ..
نورة: يايه بضربه ضربت اليدااار آآآآآآآآآآآآآآييييييي..
خالد: ههههههههههههه يا حلييييييييييييلج ..
عبدالله وهو نازل بسرعه وخايف من نورة: دوااج .. داخله علي ونافخه صدرج جنج ديايه ماخذين منها عيالها هههههه..
نورة وهي تصارخ : جــــــــــــــــــب جب جب جب جب يالسبال ..
خالد: ههههه يبيي خلني اشوفها يمكن فيها كسر ولاشي ..
نورة وهي تبتعد عن خالد وعبدالله: وخرووو عنييي انتو الاثنين ..بسير ارقد ابرك لي..حسبي الله عليك يا عبووود ..
عبدالله: سييري استريحي ماماه يالله سيري هههههه ..
خالد: نورووه تعالي بغيتج شوي ..
عبدالله بطل عيونه: اااااااه يالخياانه العظمى .. عنبو مافيك دم ؟؟
خالد وهو منصدم : شووه ؟؟؟
عبدالله: ربيعك روح بالروح جدام عيونك وساير ماسك هالدرام تصاصرها ؟
نورة وهي معصبه: درام في ويهك يالسبال .. هاه خالد ؟
خالد بصوت واطي: مها اتصلت وتباج تدقين لها ..
نورة طالعت خالد بمكر: مها ؟؟ هههههههههههه اوكي اوكي ..
عبدالله وهو يطالعهم بحقد: ايوه غايظووني بعد شوي ..
خالد:هههههه افا عليك يابوحمييد.. انت الكل بالكل ..
عبدالله صد عن خالد اونه زعل: جب يالله ..
نورة: ويو زعل هههههههههههههههههه
عبدالله سار ومسك خالد من ايده : والله ما زعلت عيل.. جلبي ويهج يالله ..
نورة: هههههه
ويوم سارت نورة فوق يلسوا عبدالله وخالد يسولفون وعقبها طاحو تعليق على نواف المسكين اللي كان راقد وهو هب حاس فيهم وبعدين طلعو رباعة ..
# في العين مول #
احمد وعيسى كانو يالسين يتغدون لين ما يبدى الفلم وطوول الوقت واحمد سرحان وشكله فيه شي مع انه حاول ما يبين هالشي حق عيسى ..
عيسى وهو عاقد حياته: بو شهاب.. شي مظايجنك ؟
احمد:لا ..
عيسى: عيل بلاك جييه ؟؟ اذا مالك خاطر تشوف الفلم بنكسل خلاص ..
احمد: لالا ابى اشوفه يالله نش الحين بيبدا ..
عيسى وهو بعده يالسه مكانه: هب متحرك ليين ما تقولي شو فيك !!
احمد ابتسم ورد يلس : يعني لازم يكون فيني شي ؟؟
عيسى: هيه هب من عوايدك تكون جييه ..
احمد تنهد من خاطره وسكت ..
عيسى: قوم يالله قوم خل نرد التذاكر دام ان ما بنحضر..
احمد بطل عيونه: ومنو قالك ان ما بنحضر ؟!!
عيسى: انا هب حاضر وياك الفلم اذا تميت جييه ..
احمد: ههه ياخي انت بلاك جييه ؟؟ باقيلي اسبوعين واسافر عشان جييه متظايج..يالله انا ياي مخصوص حق هالفلم ..
عيسى: يعني انت بتخبرني الحين انك متظايج عشان بتسافر؟؟
احمد هز راسه بالايجاب: اها ..
عيسى: جذاااااااب والله جذاااب ..
احمد : لااا حوووووووووول .. يعني شو تباني اسوي عشان تصدق ؟
عيسى: اولا انت بتسافر وبتيلس اسبوع واحد بس وبترد وعقب 6 شهور بترجع هناك يعني يلستك هناك اسبوع ما بتظايجك جييه !!
احمد بطل عيونه: ول .. حاسب لي على الاسابيع والشهور ؟؟ هههههه
عيسى: هيه عيل شو تتحراني ؟؟
احمد: صدق انك خريج محاسبة ههههههههه انزين يالله قوم الفلم بيبدا ونحن يالسين نهذرب ..
عيسى: اوكي بحضر الفلم وياك بس ما بكون عيسى الا يوم اطلع منك الرمسه ..
احمد: هههههههه امش امش يالله ..
عيسى: وغصبن عن عينك بعد ..
احمد: هههههه اوووكي يالله ..
ودخلو احمد وعيسى الفلم ويوم شاف عيسى انه اندمج ويا الفلم رد احمد يسرح مرة ثانيه وباله مشغوووول.. كان يحاول يجمع افكاره ويصففها عشان يقدر يتصرف.. بس كان فكره مشتت وهب قادر انه يجمع ولا فكرة عشان يسوي أي شي.. واذا تم يفكر بهالشكل لا بيقدر يمنع زواجه ولا زواج نورة.." ااخ ياربي شو اسوي.. نورة.. نورة اذا ضاعت مني اضيع انا.. تضيع دنياي كلها.. انا بدونها بمووت.. ليش يا دنيا انتي قاسيه علي هالكثر؟ ليش تقسين علي وتاخذين مني قلبي؟ ليش تبعدين عني روحي؟؟ لييييييش؟ صدق انج قاسيه ومافيج أي خير "
وفي نفس الوقت كانت حمده تدق حق احمد وهو ما رد عليها لانه ماشي ارسال في الصاله ليين ما وصلت المكالمات اللي ما رد عليها لي 10 مكالمات وترخص من عيسى شوي وطلع برى عشان يدق لها..
احمد بصوت تعبان : مرحبا حمده..
حمده :مرحبااا احمدووه .. هلاااا والله ..شحالك ؟؟
احمد: الحمدلله بخير ..شحالكم انتو ؟
حمده: والله كلنا بخيييير .. مممم احمدووه بغييت ارمسك في موضوع شوي ..انت فاضي؟؟
احمد من غير نفس: خيير شو مستوي ؟
حمده وحست ان احمد متظايج منها : ممم طبعا انت دريت ان امي بتخطب لك شما خت خلفان صح ؟
احمد تنهد من خاطره وقال: صح .. وبعدين ؟
حمده: احمد انت تباها ؟؟
احمد قالها وبصريح العبارة: لا ..
هالشي صدم حمده من الخاطر .. كيف ما يباها وهو ليين الحين ماشافها ولا رمسها ولا يلس وياها ..
حمده: انت شايف عليها شي ؟
احمد: لا..
حمده وعرفت ان خلاص مافي امل .. ليش تحاول وياه ؟؟ خلاص هو عايفنها وما يباها .. يعني غصب؟؟
حمده:اهه .. انزيين عيل .. على راحتك .. تباني ارمس امي واقولها ما ترمس عموه؟
احمد وبدى صوته يتغير : والله بتسوين فيني خيير يا حمده ..
حمده :فدييت صوتك ياربي يوم تفرح .. خلاص فالك طيب يا احمدووه..
احمد وحس براااااااااااااحة نفسية كبيرة : فاالج ما يخييب ياام عزوز ..
حمده: يالله انا بسكر تامرني بشي ؟
احمد: هيه .. لا تزعلين مني اوكي ؟
حمده: هههههه فديتك والله انا هب زعلانه ..وكل شي قسمة ونصيب ..واهم شي سعادتك يا احمدووه..
احمد: تسلمين لي حمدووه.. سلمي عليهم ..
حمده: يوصل .. فمان الله ..
احمد اول ماسكر عن حمده حس انه بدى يتحرر من قيود فرضتها عليه الظروف بس باقي بعض القيود اللي مربوطه بقلبه.. " الحيين ما باقي غير ان اخلص موضوع نورة..."
رد احمد ودخل الصاله وضحكته شاقه ويهه الشي اللي خلى عيسى يستغرب اكثر واكثر من حال ربيعه ..
عيسى وهو يصاصر احمد: هاه ..بلاك انجلبت جيه ؟؟
احمد: ههههههه ماشي ..
عيسى بمكر: ماشي هاه ؟؟؟ اووووكي دواك بعديين مسود الويه..
احمد: ههههههه ...
#بيت بو محمد#
على الساعة 5 العصر كانت وعد متواجدة في بيت بو محمد واستقبلتها نورة بس ماكانت كعادتها ووعد مراعية هالشي لانها تدري باللي فيها وعلى طوول ودتها غرفتها عشان ياخذون راحتهم ..
وعد: سمعي اول شي انا يايه اهزبج واواسيج ..
نورة بطلت عيونها: خيبه خيبه .. وين تبين داشة عرض ؟؟
وعد: ههههههه سمعيني يالخسفه ..
نورة برطمت: ادري اني خسفه مافي داعي تقولين ..
وعد: والله احلى خسفه شفتها في هالكون ههههههه
نورة ضربت وعد: ههههه سباله ما تجامل ..
وعد :هيه عيل شو ؟؟ المهم ..
نورة: المهم ..يالله خلصي اذا بتهزبين ..
وعد وجنها ترمس ياهل: يعني تعرفين بعمرج انج غبيه وهبله صح ؟
نورة بطلت عيونها: اييييييه .. محد غيرج انزين ..
وعد: هههههه دبه (واونها معصبه) انتي ليش ما مسحتي ايميلات احمد ؟؟
نورة حست ان ويهها احترق جدام وعد " يعني اللي في بالي صار "
وعد : خخخ لا تخافين ما قريتهن بس على طوول مسحتهن وغيرت باسوورد ايميلج بعد عشان اشوفج مبطله ايميلج سبيل كل ما حد يا وطلب منج واجب عطيتيه الباسوورد مالج ..
نورة وتنهدت براحه: الحمدلله .. مشكوورة وعدووو ..
وعد: العفوو جزيلا اختي العزيزة القارئة وشكرا لمشاركتك و..
نورة: حوه حووه .. وايد متاثره بسير العربي؟هههههههه
وعد: ههههه نسيت عمري .. انزين تراني دريت ..
نورة بهبل: عن شو ؟
وعد: عن العرب اللي رمسو عنج ..
نورة بطلت عيونها: امي خبرت امج ؟؟
وعد: قصدج امي خبرت امج ..
نورة وهي تفرك عيونها وتحاول تستوعب: كيف امج خبرت امي وهم مرمسين امي قبل ؟؟
وعد بطلت عيونها وقالت في خاطرها " صدق اني خطييرة وهب هينه.. انا جذبت على حمده وطلعت رمستي صدق.. يعني في عرب ثانيين رامسين عن نورة !!"
نورة: هيي انا ارمسج ..
وعد: هاه ؟؟ سمعي بقولج بس ان استنزلتي علي برقعج على ويهج ..
نورة حست ان في مصيبه يايه على راسها : قووولي يالله ..
وعد: ترى حتى هل ريل حمدووه رامسين عنج ..
نورة تمت ساكته في مكانها وملامح ويهها ما تغيرت وتمت ساكته وسرحانه في ويه وعد ..
وعد وهي تحرك ايدها جدام عيون نورة: هيلووووو .. نواااارري..
نورة ابتسمت بكل هدووء وهي هب مستوعبه الصدمه : انتي من صدقج ؟
وعد وضحكتها شاقه ويهها: اها ..
نورة اعتفس ويهها مرة وحده ووقفت وقالت بصوت مخنوق: انا بس تمنيت واحد بس.. تمنيت احمد ايي يخطبني ..
وعد عقدت حياتها ووقفت هي الثانيه وقالت حق نورة: وانشالله امنيتج بتتحقق ..
نورة صدت على وعد ودموعها في عيونها وابتسمت بالغصب: في الاحلام ..
وعد:ههههههههههههههههههههههههه
نورة تمت تطالع وعد وتقول " شو هالخبله؟؟ تضحك على مصيبة ربيعتها؟؟ تضحك علي لاني حبيت اخوها من خاطري وبغيته يكون لي واكون له؟؟"
وعد سكتت وقالت حق نورة وعلى ويهها ملامح غريبه: يااااا خديه انتي.. يعني معقوله احمد بيسكت؟ حبيبتي انتي يلسي بقولج السالفه كامله وبعدين انشالله تسبين احمد بعد وما بقولج شي هههههه.. يلسي حبيبتي يلسي ..
ويلست نورة وهي تطالع وعد بكل استغراب ووعد تخبرها السالفه من طق طق لسلامو عليكو على قولتهم ..
نورة بطلت عيونها: يعني الحين احمد ما يبى خت خلفان ؟؟
وعد طالعت نورة بنص عين: لا يباها ..عشان جييه زعل واتصلت فيه حمده تراضيه تصدقين ؟؟
نورة دزت وعد : هههههه ويا ويهج ..
وعد: المفروض تحبيني على راسي لاني فركشت زواجج وزواج احمد خخخخ
نورة مسكت راس وعد وباسته ..
وعد بطلت عيونها: ههههه الله وناااسه يالله مرة ثانيه على خشمي ..
نورة: وياويهج ههههههه بكسر خشمج ..
وعد: فديت خشمي والله طالع على خشم احمد ..
نورة تمت تطالع خشم وعد وتقول: انا طوول عمري اقول ان احلى شي فيج خشمج..
وعد طالعتها بخبث: يااااااامكرج انتي هههههه
نورة تمت تضحك وهي قافطه وبعدها سكتت وجنها تذكرت شي وتمت ساكته ..
وعد طالعتها باستغراب: بلاج ؟؟
وعد: ماعرف شو بجاوب امي عن اخو سعيد ؟!!
وعد بطلت عيونها وشهقت: اخو سعيد اللي خطبج ؟؟
نورة نزلت راسها وهزته بكل حزن : هيه ..
وعد: انزين وانتي شورايج ؟؟
نورة : يعني شو تشوفين انتي ؟؟
وعد: اشوف انج ... امممممم مااعرف..
نورة وعصبت: سبااااااااااااله ..يعني ما تعرفين اني برفضه ؟؟ بس مادري كيف اقول حق امي ..
وعد: واخوانج تخبروج ؟؟
نورة: لا خلو امي ترمسني .. وامي قالت لي استخيري ..
وعد وبخوف: وانتي استخرتي ؟
نورة: توها اليوم مخبرتني ..
وعد: نوااري انتي مرتاحة له ولا لا؟؟
نورة وهي هب عارفة كيف تفكر: وعدوووو.. انا هب عارفة كيف افكر.. اذا قلت ماباه بينقزون في حلجي وبيقولون ليش ومادري شو؟ لانهم سالو عنه زين ..
وعد تنهدت وقالت : ياااربي الحين خلصنا من مصيبه يتنا مصيبه اكبر واكبر ..
نورة: وعد لا تخبرين احمد انزين ؟
وعد: لييييييييش؟ خلني بخبره عشان ايي ويخطبج بسرعه ..
نورة: لالالا صبري صبري يوم بتهدى الامور شوي بعدين ..
وعد: اوووكي.. بس انتي اهدي شوي ولا تفكرين وتحاتين هالكثر وانشالله اللي الله كاتبلج ياه بيصير ..
نورة : انشالله ..
وعد : يالله عاااد توج كنتي بتموتين من الضحك والحين جلبتيها نكد وحزن ؟؟
نورة ابتسمت بخبث وقالت حق وعد: اووكي خلنا نسولف..
وعد: ياااااااارييييت ..
نورة وهي تحاول تسوي عمرها جديه: انزييييييييييين بخبرج خبر ..
وعد وهي مبطله عيونها واذنها وتسمع بكل اذان صاغيه : يالله قولي ..
نورة: عيسى .......
وعد وهي مبطله حلجها: هيييييييييييه ؟؟ شو فييه ؟؟
نورة: يحبج ..
وعد هنيه جنه حد عاطنها طراق على ويهها.. ويهها انصفق من الخاطر وتمت مبحلقه في نورة اللي شوي وبتنقع من الضحك في ويه وعد بس قابضه عمرها ..
وعد: عيدي عيدي شو قلتي ؟؟؟ ما استوعبت !!
نورة:عيسى يحبج ..شو قلت شي غلط ؟؟
وعد: ....................
نورة سكتت ومرة وحده انفجرت من الضحك على ويه وعد اللي انجلب مية لون ..
نورة: ههههههههههههه بطنييييييي خلاص ماقدر ..
وعد وهي عاقده حياتها وبعدها منحرجه: شو فييج ؟؟
نورة: طااعو ويهج ..وعد ..صدق صدق خبريني شو شعورج يوم تشوفين عيسى ؟؟
وعد وهي مستحييه من الخاطر: ممم ماشي افرح ..
نورة بمكر: اهاا..
وعد وهي تكمل: لان ويهه ماشالله عليه سموح وخصوصا يوم يبتسم ..
نورة :ستوووب هنييييييييه ... يوم يبتسم هاه ؟؟ تذوووبين انتي خخخخخ
وعد بطلت عيونها وضربت نورة: خسسسسسسسسسسفه ..
نورة: ههههههههههههههههه والله فاهمتنج ..
وعد وعصبت على نورة: والله خسفه انزين .. نشي يبيلي شي اشربه ..نشفتي ريجي حسبي الله على ابليس ..
نورة وهي بعدها تضحك: هههه والله نسيت .. يالله الحين سايرة ..
ونزلت نورة تحت وهي بعدها تضحك على ويه وعد يوم كانت تبى تعرف منها شو سالفتها ويا عيسى وخلاااااص وعد اكدت لها الشي اللي اكد لها ياه عيسى .. ان بينهم نظرات وحركاااااااات بعد ...
#في بيت العم ناصر#
بوطارق: امج ما رجعت يا مها ؟؟
مها: لا هي قالت امس انها بتتغدى في العزبة وقريب المغرب بترجع ..
بوطارق: هييه دقي لها على تيلفونها شوفيها وين وتعالي خبريني انا بسير ايلس في الحوي شوي..
مها: صبر ابويا .. سلطااااااان ...سلطاااااان ..
سلطان وهو ياي يربع من فوق: هااه ؟؟
مها: تعال ود ابويا الحوي شوي ..
بوطارق طالع مها بحنان وقال: انا بخيير الحين يا بنتي هب محتاي حق حد يساعدني..
مها: ماعليه يا ابويا .. خله يودييك وبالمرة هو يغير جو شوي ..
سلطان: طااعو هاي هههههه اونه يغير جو ..(وهو يبى يشرد من الدراسه) هيه والله صدقج من زمان ماشفت الحوي خخخخ
مها وهي تصاصر سلطان:ادريبك تبى تشرد من الدراسه ..بس انا الحين سايرة اييب لك كتابك ..وغصبن عنك بتدرس جدام ابويا ..
سلطان واعتفس ويهه: صدق ان مايفوتج شي ..
بوطارق وهو يزقر سلطان من عند باب الصاله: يالله ياسلطان جااان بتيي ..
سلطان: انشالله يا ابويا ياي ياي ..
وسارت مها تييب كتاب سلطان ويوم نزلت تحت دقت حق امها ..
ام طارق بصوت مبحوح: الوو..
مها استغربت من صوت امها وحست ان صاير شي : امايا ؟؟ انتي وينج ؟؟
ام طارق: في المستشفى ..
مها شهقت وحطت ايدها على حجلها عن تصارخ ويسمعهاابوها: في المستشفى ؟؟ شو صاير عليج يامي ؟؟ شو مستوي ؟؟؟
ام طارق من غير نفس: انا مافيني شي ..بخير بخير ..بس امنه هب بخير ..
مها وبدون ما تحس بدت عيونها تدمع وقالت حق امه بصوت مخنوق: امنه ؟؟؟ شو بلاها امنه ؟؟ ليش هي هب بخير ؟؟؟
ام طارق: ماقدر ارمسج الحين ..واذا سال عني ابوج خبريه اني بتاخر شوي في العزبة ..
وسكرت ام طارق في ويه مها وما خلت لها ولا فرصه انها ترمس ولا تسال عن اختها ..
على طوول مها ربعت فووق الدري سايرة صوب غرفة اخوها طارق اللي كان يالس ويا حرمته نوال ويوم دقت مها الباب بشكل يخوف بطل لها الباب وشاف ويهها مستوي احمر ودموعها تنزل على خدها وهي اول ماشافته لوت عليه ..
طارق وهو مستغرب وخايف: مها .. شو مستوي ؟؟ شو صاير؟؟؟
مها بصوت متقطع : آآمممم نننه .. اامنه في المستشفى ..
طارق وهو منصدم : امنه ؟؟؟؟ شو بلاها ؟؟
مها: ممممم اااادريييييي ..
طارق مسك مها من جتوفها وهزها: مهاا .. شو مستوي عليها ارمسيييييي.؟؟
مها وهي تهز راسها بانها ما تعرف شي وتصصييييييح من خاطرها ..
طارق يلسها عدال نوال وعلى طول سار يتلبس ..
نوال وهي تحاول تهدي مها:مها فديتج خبريني بشوي شوي .. انتي من وين دريتي؟
مها: امممييي .. امممي خبرتني ..
طارق على طول دق حق امه وسالها هم في أي مستشفى ويوم خبرته كان ياي بيطلع وبسير لهم بس مها وقفت في طريقه ..
مها: طاارق دخييلك خذني وياااك ..
طارق : مهاا انتي تمي هنييه اخاف ابويا يحس ان في شي ..واذا درى اكييد بيتعب .. دخييلج خلج هنيه عند نوال ... نوال انتبهي لها ..
نوال : انشالله ..
وطلع طارق بسرعه وهو مستعيل وهو نازل من على الدري تلاقى ويا سلطان اللي ساله عن مها وخبره انها يالسه ويا نوال عشان ما يزقرها ويشوفها بحالتها ..
سار طارق المستشفى واول ما دخل حصل خليفه يالس برى الغرفو وهو حاط راسه ين ايده وشكله يقطع القلب ..
طارق: السلام عليكم..
خليفه اول ماشاف طارق نش من مكانه ووقف على طول وويه تعباااااااااااااان من الخاطر:وعليكم السلام ..
طارق: خليييييييفه شو صاير على امنه ؟؟
خليفه سكت ونزل راسه بحزن الشي اللي خلى طارق يتنرفز ..
طارق وبدى يعصب: خليفه انا ارمسك .. بلاها امنه ؟؟
خليفه قال وعبرته خانقتنه:فشل كلوي ..حاااد ..
طارق بطل عيونه وقال وهو منصدم: لااحول ولا قوة الا بالله ...وهي شو الحين بخيير؟؟
خليفه: هي داخل راقده وعموه عندها ..
طارق: اقدر ادخل عليها ..
خليفه اشر له بانها يقدر يدخل ويشوفها ..
دخل طارق الغرفه اللي كانت هاااااااااديه وما ينسمع فيها الا شهقات ام طارق اللي كانت يالسه عدال امنه وتصيح بصوت مبحووح وواطي عشان ما توعيها من رقادها.. طارق وهو يتقرب من السرير ويشوف ويه امنه اللي عليه ملامح المرض والتعب ..
ام طارق: شفت يا طارق شو استوى باختك ؟؟
طارق نزل راسه وقال: هاي مشيئة الله يامي وما في بيدنا شي ..المهم خبريني شو بيسوون الحين ؟
ام طارق: زرع كلى ..
طارق بطل عيونه: بس هاي عملية خطييرة يامي .. وهب مضمونه ..
ام طارق: الدكتور قال اذا تبونها تعيش لازم تسوي هالعمليه لانها تعبااانه وااايد ..
طارق ماقدر يوقف على ريوله هو الثاني ويلس على السرير وهو حاس ان قلبه ينعصر على امنه ..امنه اللي مايقهرها شي؟ الحين طايحه مريضه؟ امنه اللي كانت اقوى من كل شي ؟؟ صار المرض اقوى عنها وغلبها .. مسكيينه يا امنه .. الله يشفييج انشالله ..
&-_.في دبي ._-&
عقب ما يا نواف وتغدى يلس شوي ويا فهد وبوفهد وروح عنهم لانه ما حب انه يكون ثقييل وايد عليهم وطبعا تخطيط سارة كله راح في المشمش لان عقب ما درو اهلها انه ياي وخصوصا ابوها عزم انه يتغدى وياهم ويلس ويا الريايل وتغدو سوى وطبعا هالشي خلى سارة تموت من القهر "شو يعني ؟؟ انا ابى اتغدا وياه روووووحي " وجواهر مشتغله وتغايظ سارة من اول ما يا نواف ليين ما روح ..
سارة وهي معصبه: يالنخله خلاص سكتي عني .. نواف روح استاانستي ؟؟
جواهر وضحكتها شاقه ويهها: اها اها ههههه
سارة وهي منقهرة: اماياااا شوفيهااااااااااااااااااا ..
ام فهد: بس يا جواهر سكتي عنها ..
جواهر: ههههه انزين شو اسويبها ..والله شكلها كيووت يوم تعصب خخخخ
سارة : اففففف منج انا بسير فوق احسن لي..
جواهر: ههههههه
وسارت سارة وخلت جواهر يالسه روحها ويا امها ..
جواهر: مممم امايا ..شورايج في ميرة؟؟
ام فهد: حرمة فهد ؟؟
جواهر: هييه ..
ام فهد ابتسمت وقالت: فديييييييتها ماشالله عليها وكل شي فيها زين ..
جواهر اعتفس ويهها ولوت بوزها :صدق؟
ام فهد وما عيبها التعبير اللي على ويه جواهر: هيه ..ليش شو بلاها ؟؟
جواهر: والله يامي احس ان فهد هب مرتاح وياها ..
ام فهد بطلت عيونها وقالت وهي معصبه: وانتي شدراج ؟؟
جواهر: فهد كل ما يرجع من عندها واسير عنده اشوف ويهه منجلب ..
ام فهد: عن المكر ..فديته هو مستاانس عليها بس الا انتي توسوسيين ..
جواهر: والله يامايا وحلفت لج بالله انه ما يروم يقولج او يبين لج أي شي عشان يخافج تزعلين عليه ..والا هو هب مرتاح لها ...
ام فهد عقدت حياتها وقالت: وابوي عليج وعلى حركااتج ..كيف هب مرتاح لها بعد هاي؟ الحين عقب ما ملج عليها وسار وشافها بتقولين لي هب مرتاح لها؟
جواهر شافت ان راس امها يااااااااايس والا تيييبه: امييي حبيبتي انتي.. هو اكييييييد ما بيبن لج دام انج تمدحينها له 24 ساعة..شوفي انتي يلسي وياه وسوي عمرج عاادي وساليه اذا هو مرتاح لها ولا وهو بيقولج مرتاح واباها ..بس والله اللي في قلبه غييييير ..
ام فهد طالعت جواهر بنظرة جديه وقالت لها : انا برمسه .. واذا حسيت ان رمستج غلط يا ويلج ..
جواهر وضحكتها شاقة ويهها: اووووكي..وانتي بتشوووفين يامييي ..
ام فهد: انزين قومي تلبسي الحين .. ام ريلج بتيي ..
جواهر بطلت عيونها: عمووووووه بتيييييي؟؟؟
ام فهد: هيه يالله نشي تلبسي ..
جواهر وهي متدودها: 5 دقايق واكون جااااااهزة ..
وسارت تربع فووق جنها مينونه وعلى طول سحبت سارة من غرفتها وودتها وياها غرفتها عشان تختار وياها شي تلبسه حق ام ريلها ...

"*"الجزء التاسع والعشرين"*"
عقب ما اذن المغرب صلن البنات، ونزلن وعد ونورة الصاله عشان يطالعن تلفزيون شوي وبالمرة يغيرن جو الغرفة شوي.. في البداية وعد ما طاعت تنزل خافت ان عيسى يكون تحت ويستويلها موقف يحرجها جدامه بس نورة طمنتها وقالت لها ان عيسى محد.
وعد وهي نازلة من على الدري بخوف: نورووه ..والله ان طلعلي حد يا ويلج ..
نورة: ههههه اصلا ادريبج انتي تتمنين ان عيسوه يطلعلج ..
وعد وقفت وبطلت عيونها: سباله ..انا برجع فوق ..
نورة وهي تير وعد من ايدها: ههههههه تعالي ويا ويهج ..اسولف وياج ..
وعد وهي معصبه: هيه صح وايد ..
نورة: وعدوو عن الحركات لا ارقعج الحين.. تعالي..
ونزلن هن الثنتين ووعد كانت بس لابسة شيلتها وزانطه عمرها عن حد يدخل عليهن ..
نورة:سمعي انا بسير اشوف جانيت شو سوت في المطبخ وبيي ..
وعد مسكت نورة من ثيابها: والله ما تسيرين وتخليني روحي هنيه .. بسير وياج ..
نورة: ههههه انزين يالله تعالي ..
ويوم سارن المطبخ يلسن يرتبن بعض الخفايف اللي مسوتنها نورة حق وعد وحطنها في صينية ويابنها داخل ويلسن ياكلن ويسولفن ومن جهة ثانيه يطالعن فيلم ومايدرون شو السالفه فيه
وعد: نواري ..شخبارها سلووم ؟؟
نورة:بخييير امس رمستها ..وتقولج يانااااسينا ..هههه
وعد: خخخخخ والله اني دقيتلها كذا مرة وعيال اخوانها يسكرون في ويهي ..
نورة:ههههههههه يا حليلج ..انا دقيت لها اعزمها على عرس نواف ..
وعد بطلت عيونها: متى عرسه ؟؟
نورة:مممم عقب 4 شهور تقريبا ..
وعد وهي تطالع نورة بنص عين: ومن الحين تتصلين وتعزمين على البنت ..
نورة: يعني اونج ما تعرفين ام سلامي؟ سلامي تيلس سنة لين ما تقنع امها ههههه بس اذا درو ان العرس في دبي اكيييد بيوافقون وبييون لان اغلب خوات سلامة ساكنين هناك في دبي ..
وعد: اهاااا..يا حيييهم عاد دبي كلها وناسة..خاطري اسكن هناك..
نورة: لا حبيبتي ولد اخويا ماعنده التكاليف الكافيه انه يسكنج في دبي ..بتسكنين في العين ..
وعد وهي معصبه ومناك ميته من المستحى: نوروووووه والله بجتلج ..بس عاد..
نورة: هههه انزين انزين خلاص اسفين ههههههه
وشوي ولا سمعو صوت سيارة وطبعا وعد نقزت وقالت حق نورة الا تسير فوق ونورة يالسه ومرتااااااااحه ولا همها شي وتضحك على وعد ..
وعد وهي واقفه: نووروه يالله عاد ..
نورة: يلسي هاي اكييد سيارة الدريول ..
وعد: لا صوت ستيشن ..
نورة: ههههههه انزين كل سياير بيتنا ستيشن .. يلسي يلسي..
وعد: هب يالسه ..
وشوي ولا دخل عيسى الصاله واول ماشاف وعد واقفه تراجع وهّود..
عيسى: هوود هوو ..
وعد سارت تربع فوق اما نورة فتمت ناقعه من الضحك :هههههه هدا اقرب عيسووه..
عيسى دخل وهو عاقد حياته وعيونه تدور على وعد اللي اختفت مرة وحده: السلام عليكم ..
نورة بخبث: وعليييييكم السلام ..سارت فوق ..
عيسى: منو هي اللي سارت فوق؟؟
نورة: عيسوه عن الاستهبال هههه
عيسى: ههههه دبه .. وينه خلّود ؟؟
نورة: ممم طلع ويا عبود ..
عيسى: انزين انا ساير البيت الحين ..
نورة: لا والله ؟؟ الحين بتقنعني انك ياي تدور خلّود ؟؟
عيسى بارتباك: لا منو قال ؟؟.. اصلا ياي اسلم على يدووه بعد ..
نورة: ههههههه عيسوه انت عليك حركااااااات ارعه ..
عيسى ابتسم وهو فيه الضحكه وقال: حركات في خشمج يالدبه .. وينها يدووه؟
نورة: سارت تسلم على عرب ..
عيسى : مممم انزين يالله انا ساير تامرين بشي؟
نورة: سلامتك .. سلم على محمد ..
عيسى: انشالله يبلغ ..
عيسى طلع وويهه معفوس ما كان يتوقع انه بيي بيت يدته عشان يسلم عليها ويحصل وعد واقفه في ويهه.. لا والمصيبة ان هالمرة نورة ما عطته ايي مجال انه يرمس "يعني شو انفضحت جدام نورة؟ لالالا هي تعرف ان اللي في بالي.. ماعليه كلها سنة وحده واتخرج وياينج يا وعد.. ولا نورة ولا حد ثاني بيمنعني اني اشوفج "
وروح عيسى بيتهم وهناك لقى ابوه وعمه فيصل توهم ياييين وقعد يسولف وياهم..
#بيت العم ناصر#
نوال ما خلت مها ليين ما هدت يوم اتصل فيهن طارق وطمنهن ان امنه الحين بخير بس ما خبرهن شو هو اللي فيها لانه يدري بمها انها من اقل شي تيلس تصيح وتسوي مناحه عيل لو درت شو اللي صاب اختها شو بتسوي ..
مها: والله انا بس خايفه من شي واحد ..
نوال باستغراب: شو هو ؟
مها: ان ابويا يدري.. اخاف انه يدري ويستوي فيه شي ..
نوال: بسم الله عليه .. وانشالله ما بيدري ..انتي بس ادعي ان الله يشفي امنه ..
مها: يااارب ..يارب انك تشفيها وتقومها بالسلامه..
نوال:انشالله ..يالله انا نازلة بسوي العشا حق عمي لانج تدرين انه يتعشى من وقت ..
مها: انزين بيي وياج ..
نوال: ويين اتيين وياي وويهج جييه ؟؟يلسي يلسي ..وانا ما بتاخر ..
مها: انزين ..
وطلعت نوال عن مها وتمت مها تفكر في امنه وباللي فيها.. كانت تدعي ربها من خاطرها ان ما يكون فيها شي ويوم شافت التيلفون خطرت نورة على بالها مع انها رمستها العصر بس كانت محتاجه انها ترمسها مرة ثانيه ..
نورة:هلا والله بهالصوووت ..
مها وصوتها متغير: اهليين ..سوري ازعجتج اليوم ..
نورة واونها معصبه: في عييينج .. والله ان قلتي جييه بزعل منج ..انا استانس يوم تدقين لي ..مممم شخبارج ؟؟
مها: والله الحمدلله بخير .. هاه وعد سارت ؟؟
نورة واونها زعلت: هييييييه ..افف اسمينا ضحكنا ضحك اليوم هههههه فاتج ..
مها: انشالله دووم ..
نورة حست ان مها فيها شي وقالت: مها شو بلاج ؟؟ متظايجه؟!!
مها:لا..
نورة: عيل شو بلاه صوتج جيه ؟؟
سكتت مها شوي وبدت دموعها تنزل من اول ويديد وقالت بصوت مخنوق: امنه ..
نورة وبدت تخاف: بلاها امنه ؟؟
مها: في المستشفى ..تعبانه ..
نورة شهقت وقالت بخوف: شو بلاها ؟؟ تعبانه من شو ؟؟
مها: مادري .. طارق ما خبرنا ..بس قال انها الحين بخيير ..
نورة: انزين وعمي درى ؟؟
مها: لالالالا ما يدري .. والله يخلييج لا تخبرين حد .. مانباه يدري ..اخاف يستوي فيه شي ..
نورة: انشالله عمي ما بيدري بس انتي هدي شوي ..وانا يايتنج الحين ..
مها: لا لااخاف ابويا يحس انه فيه شي ..
نورة: انزين انتو الحين منو عندكم في البيت ؟؟ خالوه ام طارق تدري؟
مها: هيه هي عندها في المستشفى ..
نورة سكتت بحزن ..
مها : نورة والله انا خايفه عليها ..
نورة وهي تحاول تطمن مها: لا تخافين يا مها انشالله امنه ما عليها شر ..
مها: كيف ماعليها شر وهي في المستشفى ؟!!
نورة: مها تراني انا ترقدت في المستشفى وماكان السبب خطيرر ليين هناك .. لا تكبرين المساله وانشالله بتقوم لكم بالسلامة ..
مها: انشالله ..
نورة:انزين انا بسكر عنج الحين .. تامريني بشي؟
مها: لا سلامتج ..
نورة: ما اوصيج على عمي يا مها ..
مها: ابويا في عيوني يا نورة ..
نورة: يالله فمان الله ..
مها: فمان الله ..
يوم سكرت نورة من عند مها نزلت تحت وحصلت عبدالله وخالد يالسين ويسولفون ونواف منسدح وراقد كالعاده..
عبدالله :نعم ؟؟ وين تبين؟
نورة بطلت عيونها :شو وين ابى ؟؟
عبدالله: يالله فوق ..سيري حبسي عمرج في الغرفه ..
نورة باستغراب: ليش شو قالولك مينونه ؟؟
عبدالله: هيه ..خخخخخ
نورة بظييج: عبود والله انك فايج..
خالد : هههههه خلها خلها يا عبود ترى كلهن يوم بيين يعرس يسون اخس عن جييه..
نورة وهي منصدمه: منو بيعرس ؟؟
عبدالله بمكر: عن الحركات يالدرام انزيييييين ..
نورة عرفت انهم عرفو عن سالفة اخو سعييد ..
عبدالله وضحكته شاقه ويهه: اللــــــــــــــه ..بتستوين حرمة عمي حمدان كشخخخه خخخخ
نورة : وايد واثق ؟؟
عبدالله: اكيييد عمي مافي منه اثنين في هالدنيا .. كفايه انه نسخه مني..
نورة بطلت عيونها :صدق يشبهك ؟؟
خالد: نسسسسسسسسخه طبق الاصل منه ههههههههه
عبدالله يخقه: يعني اذا ولهتي علي بتشوفيني جدام عيونج 24 ساعة ..
نورة لوت بوزها: مالت عليك وعلى ويهك وايد مصدق عمرك اني بوله عليك؟؟؟
عبدالله : افااااااا ...يعني ما بتشتاقيين لي ؟؟ عيني في عينج ..
نورة: ههههه اووه عبوود يووز ..
عبدالله: ههههه من وناستي فيج انتي وعمي ..يالله متى العرس؟؟
نورة بطلت عيونها: الحين انا وافقت عشان يحددون العرس؟ هههه والله انك سالفة ..
عبدالله بطل عيونه وصد على خالد: طاااااااعو هااااي .. بعدها ما وافقت ..شو تترين حضرتج ؟؟
نورة وهي مبتسمه: اتريا اني اتشاور ويا الكل..
عبدالله: بييبها لج من الاخر .. خوالي كلللللهم موافقين عليه .. وبعدين وين بتحصلين شرات عمي ؟؟
نورة وهي ترمس خالد: ههههه وايد متخقق بعمه ..
عبدالله اونه عصب ووقف وقال: هيي عن الغلط ..
نورة: ما غلطنا علييه حشى ..بس انا بعدني ماعرف عنه أي شي ..
عبدالله :تبين تعرفين أي شي سالي وانا حاضر للاجابة ..
خالد: اشوفك اشتغلت خطابة ههههههه
نورة: ههههههه والله صدقك ..
عبدالله: نواري ماعليج منه .. يالله سالي ..
نورة: ممم كم عمره ؟؟
عبدالله: عمره 24 ..ويعل عمره طوويل ..انزين غيره ؟
نورة: شو يشتغل ؟
عبدالله: يشتغل في الاتصالات ..تبين تعرفين كم معاشه بعد ؟؟
نورة بعصبيه: تتطنز ويا راسك ؟؟
خالد: ههههههههه عيل من صدقه الحين بيخبرج كم معاش الريال ؟
نورة: هيه عيل شو ؟!!
عبدالله: لا والله هاللي ناقص.. انتو يا بنات اليوم مكركم غير بعد ..وييين بنات اول.. والله اهلهم ما يشاوروونهم حتى.. هب انتن مسويلكم سالفة ومخلينكم على كيفكن تفكرروون بالراحه.. وان حصلتو عيب هاه هالطوول (وهو ياشر بصبعه) تقولون لاااا ما نباه.. مادري شو بلاه.. مادري شو فييه ..
نورة بطلت عيونها: خيييييييبه .. خيبه تخيب العدو ..انزين شو قلت عشان تفتح لي هالمحاضرة ؟؟
خالد: خف عليها شوي يا بوحميد ههههه
عبدالله: عيل ما تشوفها محيرة عمي وملعوزتنه وهو يبى يعرس اليوم قبل باجر ؟
نورة: وانت مسويلي فييها الحين ..وبعدين باجر اذا انت سرت وخطبت بيسوون فيك جييه والعن بعد ..
عبدالله وضحكته شاقه ويهه: اصلا غصبن عنها بتوافق علي اللي باخذها ..
نورة : هه ..بنشوووف .. هذا ويهي ان ما حيرووك عشر سنيين ..
خالد: ههههههههاااااااي هذا اذا رضو يعطون بنتهم حقه اخر شي ..
عبدالله: جب جب يالله ..ليش شو فيني غلط عشان يرفضوني؟
نورة: هههه ما فييك اييي شي .. بس تحب ترفع الضغط .. بس..
عبدالله وهو يتكلم بكل ثقه: اصلا هاي احلى صفة فيني .. والبنات يدورنها دوارة ..
نورة وهي ناشه من عندهم : هههه امحق صفه ..
عبدالله: انزيين هاه شو قلتي عن عمي ؟؟ اقووول مبروك ؟؟
نورة: بفكر .. وبتشاور..
عبدالله وهو منفعل: بتشاوريين منو بععد ؟؟
نورة وعصبت من كثر ما يحن عبدالله: بشاور ربي يالسبال ..
عبدالله وهو مرتاح: اهااا.. اذا جييه .. برايج عيل ..
وعقب ما روحت نورة عنهم ..
خالد: ياخي خلها على راحتها لا تيلس تضغط عليها انت الثاني ..
عبدالله: هههههه انزين انا الا اسولف وياها ..
خالد وهو مبطل عيونه : تسولف ؟؟
عبدالله :افففف الواحد ما يقدر يقول أي كلمة الا نطو في حلجه ..عفانا الله ..
خالد وهو يضرب عبدالله على جتفه: ههههه قول كل اللي في خاطرك وانشالله تيلس ترمس روحك من اليوم ليين باجر..انا مروح الحين ..
عبدالله: ويين ؟؟
خالد: شو وين ؟؟ بروح البيت ..
عبدالله:بعدك ما يلست ..
خالد: لالالا تعبااااان ومافيني حييل ..
عبدالله: هيه لو بيت عمك ناصر كانو هنيه جان اتفيزرت ولا تحركت ..
خالد واونه معصب: جب يالله ..
عبدالله: هههههههه انشوفك باجر ؟
خالد: لا علي بروجكتات لازم اخلصهن ..فمان الله
عبدالله:عيل يوم السبت ..ودااعن ..
وطلع خالد وعبدالله تم يالس شوي يطالع تلفزيون وعقبها يت ام محمد من برى وارتاحت شوي وقامت زهبت العشا حق عبدالله ونواف اللي تعشى ورد رقد مرة ثانيه مكانه وعبدالله وام محمد يلسو يسولفون شوي وبعدين سارت ترقد لانها واعيه من الصبح اما عبدالله ف شل اخوه نواف طبعا عقب ما غلس به ووعاه من رقاده بعدين وداه فوق في غرفته عشان يرقد هناك
نورة اول ما طلعت فوق تغسلت وتوضت وصلت صلاة الاستخارة وقرت لها كم صفحة قران ورقدت على طووول لانها كانت تحس بتعب فظيييع عقب يووم طويل من التفكير والمحاتاه والحين يت سالفة امنه وزادت عليها همها فوق الهم اللي كانت شايلتنه ..
-*- اليوم الثاني -*-
&-_.في دبي ._-&
فهد كان توه ناش من الرقاد وكانت صحته احسن بواااايد عن قبل ..اول ما نش من رقاده دخل يتسبح وكان قبل لا يرقد مصلي صلاة الاستخارة ومستخير ربه في سالفة ميرة.. ونش وهو مرتااح وحاس انه هب شايل أي هم.. يوم طلع فهد من الحمام حصل امه يالسه على شبريته وهي مبتسمه .
فهد وهو يبوس راس امه: صبحج الله بالخير يامي ..
ام فهد: صبحك الله بالنور والسرورر ..شحالك اليوم حبيبي؟
فهد ابتسم وقال: بخييير دام اني تصبحت بويهج يا ويه الخييير..
ام فهد ضربت فهد على ريول وهي تمزح وقالت: ههههه اخخ منك ومن كلامك ..
فهد: هههههههه شو قلت الحين ؟؟؟
ام فهد: لا ما قلت شي ...بتنزل تتريق وياي ؟؟
فهد: انشالله الحيين نااازل ..ابويا نش ؟
ام فهد: ابوك ناش من وقت وسار يسلم على عمامه ..
فهد: وليش ما تخبرني .. كنت بسير وياه ..
ام فهد: يتحراك بعدك مريض ..
فهد: اهاااا ..
ام فهد : يالله تلبس وخلص وانزل تريق وياي ..ترى محد ناش غيرك ..
فهد: غريبه النخله ما نشت !!
ام فهد: ههههه النخله من كثر ما شلت وحطت حق ام هزاع امس هب طايعه تنش..
فهد: وسارة؟
ام فهد: سارة رقدت متاخر بعد..يالله بسك سوالف وتلبس انا بنزل ..
فهد: يالله الحين ياي ..
ونزلت ام فهد وعقبها بشوي نزل وراها فهد وتم يتريق وياها ..
ام فهد: فهد .. شخبارها ميرة ؟
فهد ارتبك وما عرف بشو يرد على امه بس سوى عمره عادي وقال: مم الحمدلله بخيير ..وتسلم علييج ..
ام فهد طالعت ولدها بنص عين وقالت:الله يسلمها من كل شر ..ما خبرتك متى تبى العرس يكون ؟
فهد: أي عرس ؟؟
ام فهد: وابوي..عرسك فديتك ..
فهد عقد حياته وتم ياكل وهو ساكت ..
ام فهد عاد ما عيبها الوضع وشافت ولدها هب على بعضه يوم يابت سيرة عرسه ..
ام فهد: فهد ..شو بلاكم يامي ؟؟
فهد: بلى منو؟
ام فهد: انت وميرة..شي صاير بينكم ؟؟
فهد: ..........
ام فهد: قولي فديتك ..واذا خايف اني بزعل ولا شي لا تخاف يا ولدي ترى هاي حياتك وانا مابى اكون سبب تعاستك..
فهد تم ساكت لمدة خمس دقايق وهو يفكر وعقبها قال: يامي مافينا شي ..
ام فهد عصبت لانها ما لقت الاجابة الكافيه من فهد ..
ام فهد وهي معصبه: فهد.. بتصطلب وبتخبرني شو بلاكم ولا تباني اتصل فيها واتخبرها؟!!
فهد تنهد وقال: يامي لا تتصلين فيها ولاشي ..هي ما تدري باللي فيني وانا ما خبرتها ..
ام فهد بكل حنيه: شو فيك ؟؟
فهد حس انه مخنوق ووده يطلع اللي في خاطره حق امه عشان يرتاح: هب مرتاح وياها يامي ..
ام فهد : شو شايف عليها ؟؟
فهد: هب مسويتلي أي شان ..وبعدين اهلها وااايد مدلعينها ..وانتي تعرفيني يامايا اني ماحب الدلع والتميييع ..
ام فهد ابتسمت وقالت: يابوك أي بنية غيرها بتاخذها محتايه بعد انك تدلعها ..
فهد كان يتكلم بكل هدوء وبروود عشان مايحسس امه بانه فييه شي قوي ..
فهد: بس الا دلعها ماروم عليه.. وكل شوي ونطت لي بسافر مادري ومادري وين.. وياريتها تسير ويا ابوها وامها.. لا الا رغيييد جييه ويا خواتها ..
ام فهد حطت ايدها على صدرها وقالت وهي منصدمه: وابوي ..يسافرن رواحهن؟
فهد هز راسه بالايجاب ..
ام فهد: ووين يسافرن ؟؟
فهد: مادريبهن بس اخر مرة مسافرين لندن رواحهن .. يامي انتي تعرفين ان البنت اللي جيه ما تعيبني ..
ام فهد قالت وهي بعدها تحت اثر الصدمه: يابوك انا شدراني انها جييه تسافر وتطلع روحها؟؟ والله لو ادري انها جييه جان ما سرت خطبتها حقك ..
فهد سكت وهو متظايج من الخاااااااااطر انه تذكر هالانسانه ..صدقها امي.. انا اصلا كييف فكرت فيها وحطيت في بالي انها بتكون حرمتي وتصون بيتها وهي جييه تسوي؟؟ بس الحيين خلاص ماعاد ينفع التندم.. المفرووض اكون قد المسؤوولية وتحمل عواقب غلطتي مهما كانت هالعواقب.."
ام فهد : لا حول ولا قوة الا بالله ..انزين والحين شو ناوي تسوي ؟
فهد بحيرة وظيج: مادري يامي ..مادري ..
ام فهد سكتت ونزلت راسها بحزن وهي تشوف ولدها متلعوز وماله حظ في الزواج وكل ما خطب أي وحده ما يتوفج وياها ..
فهد: امي دخييلج انا مابى اسوي مشاكل ويا هل البنت .. لان اهلها مالهم ذنب ..
ام فهد: فهد انت ما بتتزوج هل البنية .. بتتزوجها هي .. وبتعيش باقي عمرك وياها هي ....
فهد: انتي شو رايج يامي؟؟
ام فهد بحيرة: والله مادري يا ولدي .. بس اذا انت هب مرتاح وياها ترى هذا هب سبب عشان تفارج البنت ..
فهد:..............
ام فهد :يا ولدي الراحه ما بتيي بيوم ولا اسبوع ولا شهر.. الراحه ما بينكم ما بتيي الا عقب عشرة طوييلة ..وانت بعدك توك مالج عليها من شهرين وما وحاالكم تعرفون بعض ..
فهد :..........
ام فهد: صح كلامي يامي ؟؟
فهد وهو مقتنع بكلام امه 100%: صح يامي ..
ام فهد: والبنت توها صغيره وانت هب ياهل عشان ما تقدر عليها .. انشالله بالتفاهم بتقدر تخليها شرات ما تبى ..
فهد سكت وهو مرتاح.. من دااخله يحس انه مقتنع بكلام امه ومأيدها بس في نفس الوقت متظاايج من ميرة واايد واايد ومستحييل ينسى اللي سوته فيه مهما حاول يتناسى هالشي.. اما ام فهد فما كانت تبى لولدها انها يتبهدل في حياته ولا يتعذب.. بس هي حاولت تقنعه بكلام واقعي وصحيح مية بالمية عشان هي فاهمه الدنيا اكثر عنه بوااايد ..
فهد:.................خلاص يامي ..
ام فهد رفعت راسها وهي تتامل انها ما تسمع كلمة الطلاق من ولدها بس فهد قال: انا بتزوجها وبصبر عليها..يمكن تتغير والله يهديييها ..
ام فهد بطلت عيونها وقال بلهجة حاده: اذا بتتزوجها وتصبر عنها بس عشاني مالك في هالزواج فايده ..
فهد ابتسم وقال: يامي والله اني راضي بها وخلاص.. انا فكرت مية مرة قبل لا اخذ هالقرار ..وكلامج اللي قلتيه صح واقنعني زياده وانا يمكن كنت افكر غلط ..
ام فهد ما عرفت شو تقول حق ولدها حست بعمرها انها تجبر ولدها على هالشي بس في نفس الوقت هي تعرف فهد زييين انه اذا أي شي مضايجنه بيقول وبيطلع اللي في خاطره وما بيسوي أي شي الا وهو مقتنع فيه وراضي..
فهد ابتسم وقال حق امه: وانشالله بنحدد موعد العرس في اجرب وقت ..
ام فهد: الله يوفقك يا ولدي ويهنييك في حياتك ..
فهد: امين يامي .. يالله انا ساير ..
ام فهد: وين بتسير ؟؟
فهد: بسير اسلم على هزاع ..
ام فهد: الله يحفظك يامي .. وسوق بشوي شوي ..
فهد: انشالله يامايا ..
وطلع فهد من عند امه وهو يحاول يقنع عمره بالقرار اللي خذه وفي طريجه حق بيت هزاع بطل تيلفونه اللي كان مسكرنه من كم يوم وحصل فوق الخمسيين مسج تقريبا وكلهن من عند ميرة ..تم يمسح المسجات وهو ماله خلق انه يقراهن وبالصدفه بطل واحد وقراه (فهد رد علي رجيييتك.. انا ادري اني ما استاهلك وانت الحين ما تبى تسمع مني ولا كلمة بس دخييلك عطني فرصة اخيره(.. فهد عقد حياته وهو يقرى هالمسج الغريب من ميرة.. ليييكون بس حست اني عرفت؟ خلها احسن عشان تتادب شوي.. بس يمكن في شي ثاااني.. والله مالي خاطر اسمع صوتها.. وهب مستعد.. ااااه.. خلاص يا فهد انت المفرووض تتحمل المسؤولية شوي وهاي بتصير مرتك ولازم تتقبل هالشي.. وانا هب ياهل عشان هي تتحكم فيني وتسوي اللي في بالها ..وتنهد تنهيده طويله وعقبها دق حق ميرة وتم تيلفونها يرن ويرن بس ما شالته.. رد فهد يحاول مرة ثانيه واول ما دق ردت عليه ميرة بصوت متغير جنها توها قايمه من النوم وصايحه صيااح لدرجة ان فهد ماعرفها ..
فهد باستغراب: ميرة ؟؟
ميرة سكتت وبدت تصييح من خاطرها لدرجة ان فهد قلبه عوره وهو يسمع صوت صياحها ..
ميرة: فهد والله اسفه ..والله اني بسوي أي شي يرضييك بس عشان ترجع لي .. دخييلك فهد سامحني ..
فهد تم صاااااااااااااااااااااخ وهو مغمض عيونه ويدوس على قلبه عشان ما يسامحها ..
ميرة: فهد ..ادري اني غلطت .. واستاهل اللي بييني .. ومستعده اني اخسر كل شي الا انت .. الا انت ..
فهد: ميرة ...اول شي ممكن تهدين شوي ..
ميرة ما قدرت وبدال ما تهدى تمت تصيح زياده وهي تعتذر وتستمح من فهد ..
فهد:ميرة الله يخلييج سكتي .. ترى ان ماهديتي بسكر عنج ..
ميرة وهي تترجاه: لا لا لالالا خلاص بسكت بسكت ..بس لا تسكر ..
وعقب ما هدت ميرة شوي من صياحها الهستيري بس تمت تصيح بشوي شوي ..
فهد بكل هدوء: ممكن اعرف ليش تصيحين جييه؟؟
ميرة:.....................
فهد: ليش ما تجاوبين ؟؟
ميرة وبصوت متقطع من الصياح: انت تعرف يا فهد ..
فهد سكت شوي يعني لو كانت جدامه ميرة جان صفعها عشان يبرد خاطر بس مسك عمره عن يعصب وقال ببرود: يعني تعرفين شو مسويه ؟!
ميرة:.............................
فهد عصب مرة وحده وانفعل : ليش ما تجاوبيني ؟؟ عارفه عمرج انج غلطانه؟
ميرة وبدت تصيح من اول ويديد : والله يا فهد ان نواف ماله خص .. انا اللي كنت ادق له وهو ماله ذنب ..
فهد هنيه خلاااص ماقدر يمسك عمره وهو يسمعها تقوله هالرمسه : يعني تعترفين انج انتي غلطانه ؟؟
ميرة: غلطانه .. وغلطاانه.. وستيين غلطااانه ..ويحق لك تسوي فيني أي شي تباه ..
فهد سكت شوي وقال بلهجة حاده : يعني تستاهلين اني اطلقج ؟؟
ميرة هنيه صخت مرة وحده وحتى نفسها ما انسمع ..
فهد: شو رايج ؟؟ اطلقج وتنفظحييين ولا اتميين على ذمتي وتنفذين اللي اقولج عليه ؟؟
ميرة: فهد.. انت اذا طلقتني انا بتزوج وباخذ واحد ثاني بس انا مابى أي واحد ثاني.. انا اباك انت.. والله اباك انت .. انت شو بلاك ما تفهم ؟؟
فهد: ودام انج تبيني ليش سويتي جييه ؟؟
ميرة : والله الشيطان قص عليي ..
فهد وهو معصب: هيه وبااجر بتطلعين ويا واحد من ورى ظهري ويوم بكشفج بتقولين لي الشيطان قص علي ؟؟
ميرة : ................
فهد هدى شوي وتعوذ من ابليس في خاطره وقال بصوت تعبان شوي: يا بنت الناس.. هلج ربوج عدل واللي شفته انهم ما يردوون لج أي طلب ..يعني موفرين لج اللي تبينه.. واللي تبينه بتسوينه وهم بيرضون وبيسكتون حتى لو غلط لانهم ما يبوون يردوونج ..واللي سويتيه غلط هب بس في حق اهلج..انتي غلطتي في حق نفسج بعد ورخصتي من عمرج.. وبينتي عمرج انج رخصيية ودستي على كرامتج وايد وعلى كرامتي انا اكثر واكثر ..
ميرة وهي شوي وبتموت من الصياح: ففف هههد ..
فهد: سمعيني للاخير ..انتي الحين على ذمتي ..
ميرة تمت تصارخ وهي حاسه ان فهد بيقولها انها بتتطلق قريب منه.. بس فهد كان اعقل عن جييه وقال : وبتميين على ذمتي ليين ما افارج هالدنيا.. وانا اباج مثل ما نزلتي راسي الحيين جدام نواف ترفعيينه مرة ثاني هب بس جدام نواف.. جدام الكل وتبينيين انج حرمة محترمة وبتصون عمرها قبل لا تصون بيتها وريلها ...
ميرة ما سكتت وزاد صياحها اكثر يوم سمعت فهد يقولها جييه وحست ان فهد بيعيشها في جحييم ..ومع هذا هي راضية على اللي يستوي بها.. لانها عقب ما دقت حق نواف اخر مرة وخبرها ان ريلها درى وانه اقل شي بيسويه انه بيطلقها وفظيحتها بتكون على كل لسان عرفت انها تستاهل اللي بييها وان هذا عقابها من ربها ..
فهد سكت شوي وقال : شو قلتي يا ميرة ؟؟
ميرة:....................... اللي تامر فيه انا بسويه ..
فهد: واذا ما اصطلبتي ؟؟
ميرة: يحق لك انك تسوي أي شي تباه ..
فهد:خلاص ..سيري غسلي ويهج وانسي اللي صار لاني من هاللحظة انا ناسي كل اللي استوى وببدى وياج صفحه يديده ..
ميرة: ماقدر يا فهد ..انا بعمري ما بنسى هالغلطه اللي سويتها ..
فهد حس ان ميرة متندمه على قد عدد شعر اسها على اللي سوته ومع ذلك حاول انه ما يتعاطف وياها وايد ..
فهد تنهد بالقو وسكت ..
ميرة: انشالله الحين بسير.. تامرني بشي ثاني ؟؟
فهد: هيه ..زهبيلي عشا انا اليوم ياي..
ميرة بطلت عيونها وشهقت من الصدمه وقالت: اليوم؟
فهد: هيه ولا شو ما تبيني ايي بعد ؟؟
ميرة بتردد: حيياك الله في أي وقت .. وانت اتيي بدون ما تستاذن ..
فهد: خلاص عيل انا ياي الليله .. يالله بسكر لان ربيعي عندي ..باي ..
ميرة:مع السلامه..
سكرت ميرة عن فهد وهي منصدمه.. كييف بورييه ويهي عقب اللي سويته؟؟ كيييف؟؟ ومعقوله فهد يسامحني بهالسهوله؟؟ ااه ياربي ..انا بس ابى سترك علي وانشالله يسوي فيني فهد اللي يسويه بس المهم تستر علي واهلي ما يدرون عن اللي كنت اسويه ..
ميرة كان كل همها انها ما تنفظح جدام اهلها اللي مولينها ثقه مالها حدود وخصوصا ابوها اللي مدلعنها دلع ما صار.. وما كان همها مثل ما بينت حق فهد انها ما تبى تخسره ..كانت هاي تغطيه عشان ما تخسر الغطا اللي مغطي عليها الحين وساتر عليها.. بس هي ما تدري ان فهد ما بيخليها على كيفها.. وبيعلمها الادب على اصوله ...
&-_. في العين._-&
نورة من اول ما نشت وهي معتفسه وحاسه انها متظااجيه من خاطرها وما تدري ليش.. نشت مفزووعه من حلم كان اشبه بالكابوس ..
في حلمها كانت واقفه وكانو اثنين يلحقون وراها ويوهههم هب واضحه وهي تربع خايفه وتشرد منهم وتحاول تتعرف عليهم بس هب قادره وعقبها وقفت وهي تشوف جدامها واحد ثالث وبعد ماقدرت تتعرف عليه بس من اول ماشافته سارت بتستنجد فيه ويوم حاولت انها تمسكه طاحت في حفرة كبيرة ونشت من نومها وهي مفزووعه ..
نزلت نورة تحت وكانو كل اخوانها موجودين لانها نشت متاخر عقب صلاة الظهر وصلت الظهر ونزلت تحت ..
نورة وويهها معفوس: السلام عليكم ..
الكل: وعليكم السلام والرحمه ..
وسارت نورة وباست راس ام محمد ووايهت باقي اخوانها وعقبها دخلت داخل عند حريم اخوانها شوق وفاطمه..
عيسى وهو يدز نواف ويصاصره: بلاها نواري؟
نواف :والله مادريبها ..
عيسى: انتو رمستوها عن اخو سعيد ؟؟
نواف: هيه امي رمستها امس ..
عيسى: خلوود قالي انها امس كانت مب على بعضها ..
نواف صد على عيسى: وخلود شدراه؟؟
عيسى: هو قال انها كانت متظايجه وطفرانه.. وانا اللي اشوفه اليوم انها شوي وبتمسك أي واحد فينا وبتصفعه من ظيجتها ..
نوااف: ههههه خسك الله ..لا لا يمكن بس عشانها توها ناشه من الرقاد ..
ام محمد: محمد فديتك بغيتك توديني المستشفى عقب الغدا ..
محمد قال وهو خايف على امه: خيير يامي ..شوبلاج ؟
ام محمد بحزن: امنه بنت ناصر فديتها .. تعبانه ..
خالد اول ما سمع سيرة بيت عمه ناصر سار وتفيزر جدام يدته عقب ما كان يالس يلعب بلاي ستيشن ويا عبدالله ..
فيصل عقد حياته : نحن اليوم سايرين ومسلمين على عمي ناصر ..ومحد خبرنا هالشي ..
ام محمد: ترى ام طارق موصيه ان عمكم ناصر ما يدري ..حليله هو روحه تعبان بعد يسمع هالخبر وينغث ؟!!
حمد: صدق كلامج ياميي ..محد يخبره احسن ..
محمد: وما قالو لج شو فيها يامي ؟؟
ام محمد: مادريبها فديتها.. انا اليوم اتصلت اتخبر عن ام طارق وكان صوتها تعبان.. وعقبها عرفت ان بنتها طايحه ومريضه ..بس ماطاعت تخبرني شو بلاها ..
فيصل: خلاص يامي لا تحاتين وانشالله خير ..
محمد: عقب الغدا انشالله بودييج ولا يصيير خاطرج الا طيب ..
ام محمد :فدييت عيالي والله ..
خالد وهو يتحمحم: اححححححححم .. ونحن وين سرنا ؟؟
حمد: الحين ابى اعرف انت وين داش عرض ؟؟ هي قالت عيالي ما قالت عيال عيالي ..
الكل:هههههههههههههه..
خالد وهو قافط: اااهه هههههه ترى عيالها ولا عيال عيالها كلله وااحد .. ولا شو يدوه؟؟
ام محمد ابتسمت وقالت: هههه صح ..
خالد وضحكته شاقه ويهه وهو يغايظ عمه حمد: شفت ..
حمد: لا سمعت ..
خالد: هههههههه فديييتني..
عيسى يتدخل: خلوود انت اكثر واحد دلعتك يدووه ..شو تبى بعد ؟؟
خالد بطل عيونه وهو هب مصدق: صدق ؟؟
نواف: ههههه والله اتذكر يوم كنا صغار كان هو الوحيد اللي تشله ونحن عاد نغار وحالتنا حاله وبس يكون روحه في مكانه نسير ونستلمه انا وياك ههههه
خالد: حليييييلي مظلووم من صغري ..
ام محمد: لا مظلوم ولا شي ههههه صدقه عيسى انت اكثر واحد تدلعت وبزيناك على الكل ..
حمد: مانروم عليك يا ولد محمد..بس ماعليك بيي ولدي وبيتدلع اكثر عنك ..
وفي الغرفة كانت نورة يالسه ترمس شيخه اللي داقه عشان تعرف اذا نورة موافقه ولا لا ..وبالمرة تتطمن عليهم ..
نورة:شووو الجووو عندكم ؟؟؟
شيخه: والله حلوو ..
نورة: امايا متى بتردوووون ؟؟ والله ولهت عليكم كلكم ..
شيخه: مسرع هههههه ..انشالله بنرد على بداية رمضان ..
نورة: لا لا امايا دخييلج ردي قبل ..
شيخه:انشالله بحاول ويا سعيد.. ممممم نواري امي رمستج في موضوع حمدان ؟
نورة سكتت شوي وقالت : هيه رمستني ..
شيخه :انزين وشو استخرتي ؟؟
نورة: هيه استخرت امس ..
شيخه بفرح: هاه بشري ؟؟
نورة سكتت وبينت حق شيخه انها هب موافقه وقالت: امي حلمت حلم..والله اني نشيت مفزوعه ..
شيخه قالت بخوف: بسم الله عليج فدييتج ..شو حلمتي ؟؟
وخبرتها نورة بالحلم ..
شيخه :نواري انتي مرتاحه ولا لا ؟؟
نورة سكتت وقالت: امايا انا زايغه وفي نفس الوقت مترددة..
شيخه: انشالله خير ..انشالله خير..
نورة :تبيني استخير مرة ثانيه يامايا ؟؟
شيخه: لالا فديتج .. دام انج متظايجة وهب مرتاحه برايج .. الزواج هب بالغصب ..
نورة: انزين وشو اقول حق امي ؟؟!!
شيخه: ماعليج من امي انا بتصرف وياها .. وينها هي الحين ؟؟
نورة: برى يالسه ويا قوم محمد..
شيخه: انزين عطيني ياها برمسها ..
نورة: لالالالا انا ابى ارمسج ..بعدني ما شبعت منج ..
شيخه:وابوي هههههههه ..فديتج والله ..شخباركم بعد ؟؟
نورة: والله كلنا بخيير.. المهم انتي خبريني شو شكل المكان هناك حلو ؟؟
وتمت شيخه تسولف ويا نورة حوالي النص ساعه وهم هب حاسين بالوقت وعقبها يوم ادركو انهم طولو سكرت عنها شيخه وقالت لها انها بتتصل بعدين وبترمس ام محمد ..
#بيت سلطان الشامسي#
حمده كانت يايه عندهم هالخميس ومن اول ما يت ما شافت وعد لانها كانت راقده ونشت متاخر هي الثانيه ..
اول ما نزلت وعد حصلت امها وحمده واحمد يالسين يسولفون وسط حشرة عيال حمده..
وعد سلمت عليهم كلهم وحست ان حمده بعدها متظايجه وزعلانه من طريقة وعد اللي رمستها فيها امس ..
احمد: يامي انا يوعاااااااااان .. دخييلك حطيلي الغدا ..
ام احمد: وابوي .. ما بتتريا خلفان؟؟
احمد وهو ناش: انا بسير الميلس اترياه بس اذا ما ايا عقب خمس دقايق بتغدى عنه مالي خص هههههه ..
حمده: صدق انك ما تتستحي .. انزين احترمه على الاقل ..
احمد: هههه محد قاله يتاخر ..ياخي ريلج مادري ليش جييه بارد ؟!!
حمده : عيل شو تباه يكون حار ؟؟ لا فديته خله جييه عايبني ..
احمد: هههههه انزين انزين بسم الله ..امايا خلهم اييبون أي شي اصبر عمري فييه ..
ام احمد نشت هي الثانيه : انزين انت سير وبطرش لك اللي تباه ..
وطلعو احمد وام احمد .. احمد سار صوب ميلس الريايل وام احمد صوب المطبخ ..وتمن وعد وحمده رواحهن في الصاله ..
وعد بتردد: ااامممم ... اححم ...حمده..
حمده كانت يالسه تغير ملابس بنتها عويش وقالت وهي تسوي عمرها مشغوله: نعم ؟
وعد: مممم انتي زعلانه مني ؟؟
حمده سكتت وما ردت على وعد ..
وعد قالت مرة وحده وبصوت عالي : والله اسفه ..(وسارت ولوت على حمده بالقو) سامحيني حمدوووه ..
حمده شو ي وبتختنق من وعد: ههههه انزين خنقتيني ..فجيني ..
وعد بعناد: هب فاجتنج ليين ما تقولين روحي انا سامحتج يا وعد يا بنت امي وابوي ..
حمده: هههههه والله انج خبله ..خلاص سامحتج .. فجييينيي دخييلج ..
ويوم فجتها وعد ضربتها حمده على جتفها: ههههه سباله ..جييه زين اختنقت ؟؟
وعد وضحكتها شاقه ويهها: ههههه عشان تعرفين اني ماقدر على زعلج ..
حمده وهي تتغلى: هيه صح واايد ما تقدرين وانتي متصله فيني ولسانج طالعلي من السماعه من طوله ..
وعد بطلت عيونها ومرة وحده نقعت من الضحك ..
حمده: ههههه شو بلاج ؟؟
وعد: الحين انا لساني طالع من السماعه ؟؟ هههههه
حمده: هيه من طوله ..مرة ثانيه بقصه لج ان طولتيه ..
وعد: انشااااااااااالله .. ههههه المهم خبريني انتي رمستي احمدوه؟
حمده: هييه رمسته ..
وعد بفضول: شو قال؟؟
حمده وهي تحر وعد: لازم تعرفين يعني ؟؟؟
وعد قامت تناقز من زود اللقافه اللي فيها : هيه ..هيه الا اعرف ..
حمده: ادب لج ..هب قايله ..
وعد وشوي وبتصيح: حمدووووووه ..والله تقولين ..
حمده بطلت عيونها: ليش تحلفين ؟؟
وعد: بس جيه ..يالله قولي ابى اعرف ..
حمده: هههههه انزين انزين افف منج .. خلني البس عواش ..
وعقبها خبرتها حمده بكل اللي صار وتمت وعد تناقز من فرحتها والحين عااد فضى لها الجو عشان ترمس امها عن نورة ..

"*" الجزء الثلاثون "*"
عقب ما تغدن وعد وامها واختها حمده يلسن يسولفن شوي مع بعض وكانت وعد طوول اليلسه تضحك امها واختها يوم تعصب على ولد حمده عزوز.. كان صدق مطفرنها وهي ماصدقت تفتك من الكورة الا وياها بسيكل صغير كان ماله يوم كان اصغر عن جييه وطلعه من الستور وتم يسوقه في الصاله وكل ما طلعوه في الحوش رده داخل وساق به في الصاله ..
وعد وهي معصبه:عزوووووووز..
ام احمد: ههههه وابوي عليج يا وعد ..خلييه يلعب فديته ..
وعد: يلعب ويمارس طفولته على حساب احتراق اعصابي ..لاااااااأ..
حمده+ام احمد: ههههههههه ..
حمده: المهم يامايا شو بغيت اقولج ..
ام احمد: هاه يامي ..
حمده: انا رمست عموه وهي رمست شما..
هنيه وعد سكتت عن عزوز ودزت بويهها عند امها واختها ..
ام احمد : هييه .. وشو قالت ؟؟
حمده برطمت: ما وافقت ..
ام احمد وهي منصدمه: لييييييييييييش؟
حمده: تقول ما تفكر في العرس الحين ..
ام احمد: وابوي عليها انا..شو ما تفكر في العرس بعد ..البنت من اييها نصيبها تتوكل على الله وترضى فيها ..هب تيلس تقول مافكر في العرس !!!
وعد تتدخل: انزين برايها يامي ..
ام احمد وعصبت على تدخل وعد: جب ولا كلمة يالله..عاد انتي تبينها من الله انها ما توافق ..مادري ليش حاطه دوبج من دوب هالمسكينه!!
وعد تضحك وهي قافطه:ههههه حراام عليج يامي والله ان شما حبوبه وكل شي زين فيها ..بس انا اقولج وجهة نظري يعني ..
ام احمد:خل وجهة نظرج حقج ..انزين حمده اباج تخبرين عمتج ان نورة رامسين عنها عرب ثانين..
حمده طالعت وعد بنظرة وابتسمت وقالت: انشالله يامي ..منو رامس عنها ؟
وعد: اخو ريل شيخه ..
ام احمد بطلت عيونها: وانتي منو قالج يالساحرة ؟؟
وعد: تراني امس كنت عند نورة وهي خبرتني ..
ام احمد: وهي شو قالت ؟؟ ليكون قالت مافكر في العرس بعد ؟؟
وعد:هههههه لا لا يامي قالت بستخير وبتوكل على الله ..
ام احمد ابتسمت وقالت: هييه جييه زيين ..فديتها عاقله هالبنت والله لو محد رامس عنها جان خذيتها حق احمد ..
عااد هنيه ام احمد فتحت المجال وكانت الفرصه المناسبة حق وعد اللي نقزت مرة وحده في ويه امها ..
وعد وهي تترجى امها : هيييييه هييييه خذيها حق احمد يامي ..
ام احمد وهي مستغربه من وعد: يالله بالستر .. وين تبيني اخذها والبنيه خاطبينها ؟؟
وعد: لا لا يامي ..انا اعرف نواري زيين وهي ما بتوافق ..
حمده طالعتها بنص عين وقالت : وانتي شدراج ؟؟
وعد:لانها كانت متظايجه وهب مرتاحه ..امييي دخييييلج خذيها حق احمد ..
ام احمد تمت ساكته وهي تفكر.. ما بتلقى حق ولدها احسن من نورة ..نورة ماشالله عليها حلوة وحبوبه وام احمد كانت تحبها وتموت على سوالفها يعني لو بتدور بنية غيرها ما بتلقى شراتها
وعد وهي تلاحظ هدوء امها المفاجيء: هاه يامي شو قلتي ؟؟
حمده وهي تحاول تعاون وعد على امها لانها روحها ميته على نورة: هييه صدقها وعد يامي اذا ماصار نصيب ويا اللي خطابينها رمسي خالوه ام محمد وشوفيها شو بتقول ..
ام احمد بتردد: انشالله يصير خيير.. الحين خل البنت ترمس وبعدين انتن تكلمن ..
وعد وهي ترفع ايدها وتدعي: يااااارب ..يارب انها ما توافق يا رب ..
ام احمد ضربت وعد على ريولها وقالت بعصبيه: عنلاااتج.. الحين بدال ما تدعين ان الله يوفقها..تدعين لها بالعثره ؟؟
وعد تمت تضحك وهي قافطه وحمده ما سكتت نقعت من الضحك هي الثانيه على اختها وحركاتها الهبله ..
#بيت بو محمد#
عقب ما تغدو هم بعد يلسوا مع بعض شوي ليين ما اذن العصر وقامت ام محمد تلبست عشان تسير وتزور امنه اللي كانت حالتها نفس ماهي كانو يحاولون يخففون الالم بالمهدئات لانهم ليين الحين ما لقوا الشخص اللي تتناسب انسجته ويا انسجة امنه عشان يتبرع لها بالكلية ..
خالد: يالله عيل انا مروح بعد ..
عبدالله بطل عيونه: وين بتسير ؟؟
خالد: بسير البيت اكمل بروجكتاتي ..يالله بتي وياي ؟؟
عبدالله: خييبه الحين من اسبوع وانت كل يوم تتعذر بهالبروجكتات..لا لا وين ايي سير انت وعابل دراستك وانا بيلس ويا نواف وعيسى..
خالد بطل عيونه: انت بتخبرك قد فتحت كتاب من الكتب اللي معطينك ياها ؟
عبدالله بكل خقه: طبعا لا..
عيسى تتدخل: والله انتو يا شباب التقنيه ما تكدوون شراتنا ..
نواف: هييي هيي وين تبوون انت واخوك ..شابين في التقنية شب.. التقنية اللي هب عايبتنكم خرجت اللي تشوفونه جدامكم ..
عبدالله وهو يساند نواف: احلااا هنااااك هههههه
خالد وهو لاوي بوزه: جنه محد تخرج ولا بيتخرج غيركم ..انزين يالله انا مروح بتي و لا لا ؟؟
عبدالله بحييرة: انت سير الحين واذا خلصت شغلك دق لي وبخلي نواف ولا عيسى يوصلوني ..
عيسى: تعال انت متى بتاخذلك موتر ؟؟تراك اذيتنا ونحن نييبك ونودييك !!
عبدالله بطل عيونه :اذا عندك فلوس يالله اشتر لي وحده ..
نواف: ههههههههه لا لا صدقه عيسوه متى بتاخذلك موتر؟
عبدالله: والله مادري ..ياخي ماخذ الليسن من سنة واخاف اقول حق ابويا ابى سيارة ويقولي خذ هالنيسان المكسر ..
نواف: ههههههه والله محد كسره غيرك ..ولا هو ابوك شارنه يديد وماعليه أي كلام ..
خالد: لا لا تخاف انت قوله ونحن بنسااندك..
عبدالله: هيه واييد .. اصلا اول ما بقوله انتو بتفلووون ولا جنكم تعرفووني ..
عيسى: هههههههااااااي افا عليك يا بوحمييد ليش تظن ظن السوء فينا ؟؟
عبدالله وهو مغيظ: ويين اظن..تذكرون البانشي يوم خربتووها؟؟ والله انا اللي انغسل شراعي وانتو طلعتو منها ..
كل الشباب نقعو من الضحك على عبدالله المتغيظ..وتمو يسولفون شوي وبعدين نشو يصلون العصر في المسيد وعقب ما رجعو سار محمد يوصل امه المستشفى وفيصل وحمد كل واحد شل حرمته وروحو بيوتهم ..خالد روح البيت عشان يخلص بروجكتاته.. عبدالله وعيسى ونواف سارو يلسو في الميلس يتريون احمد لانه بييهم.. اما نورة فكانت محبوسه في غرفتها عقب ما روحو كلهم وطبعا ماكانت تدري ان امها روحت عند امنه ولا كانت بتسير وياها.. نورة كانت بعدها ظايجه وخايفه من حلمها الغريب..تحس بعمرها انها ضايعه وهب عارفه تفكر ..تفكيرها كان كله مشوش وبس تبى أي شي يشغلها عن التفكير في هالشي..
طلعت من غرفتها ونزلت تحت ..حصلت نواف ولد اختها يالس تحت التلفزيون كعادته ومبطل حلجه ..
نورة: نواف شو يالس تطالع ؟؟
نواف: فلم ..
نورة يلست عدال نواف وتشوفه مندمج على الاخير في فلم اكشن ..
نورة وهي عاقده حياتها : خيبه ..شو هالفلم العنيف ؟؟
نواف: اشش .. الحين بيجتلهم كلهم شوفي شوفي ..
نورة: انت من وين يبته ؟؟
نواف: لقيته محطوط هنيه .. اظني خالد نساه ..
نورة : ممم اهاااا ..انا بسير المطبخ .. تباني اييبلك شي ؟؟
نواف : هيه ابى عشى يوعاان ..
نورة بطلت عيونها: عشى وتوك من شوي متغدي ؟؟
نواف: ههههه والله يوعان ..
نورة: هب بطن علييك .. بالوعة ماشالله ..
نواف: ههههههه ..
لبست نورة شيلتها البيظا وسارت صوب المطبخ وهي تطالع السما والجو الحلو وبعدها تفكر في الحلم اللي حملته ..دخلت المطبخ وسوت حق نواف سندويتشات وسوت لها عصير كوكتيل لان كان خاطرها فيه وشوي ولا دخل عليها عيسى ..
عيسى وهو مستغرب: هاه اشوفج في المطبخ ؟؟
نورة ابتسمت وقالت: ليش مستغرب ؟؟
عيسى: هممم من زماان ماشفتج داخله المطبخ وتخبصين كعادتج ..
نورة: ههههه تباني اخبص لك الحين ؟؟
عيسى: يااارييت والله .. عندنا ريال وجانيت تقول مافي شي حق الفواله غير الفواكه ..
نورة : مممم يعني يعيبك تخبيصي؟؟
عيسى: ههههه والله احلى تخبيص ..يالله شو بتخبصين لنا ؟؟
نورة: شو تبون شي مالح ولا حلو ؟؟
عيسى: أي شي من تخبيصج حلو ..
نورة: هههههههههههههه ويا ويهك ..انزين بس يمكن اطول شوي ..
عيسى وهو يشل جيك الكوكتيل ويحط اكواب زياده في الصينيه : ماعليه بنصبر عمارنا بهالكوكتيل ..
نورة بطلت حلجها وعيونها: تعااااال وياراسك ..هذا حقي ..
عيسى وهو طالع من المطبخ ويضحك : ههههههه خلاص صادرته ..
نورة: ههههه بالعافيه عليكم ..
وعقبها تمت نورة يالسه شوي على طاولة المطبخ وزقرت جانيت عشان تحضر لها بعض الاشياء الاولية والمواد اللي تحتايها وبدت عقبها في التخبيص على قولة عيسى ..وسوت لهم نوعين فطاير وكيكة تفننت فيها ..عاد نورة كان اختصاصها الكيك والحلى تحب تخترع وصفات من عندها واخر شي تطلع ولا احلى ..عقب ساعه تقريبا جهزت نورة الاكل ورتبته في صحون بشكل حلو وطرشته ويا جانيت الميلس وهي ما تدري ان اللي يالس هناك هو احمد اول ما طلعت من المطبخ كانت شايله صحن فيه سندويتشات نواف مشت بفضول صوب بوابة البيت اللي كانت ابعد عن المطبخ بشوي وشافت سيارة هب غريبه واقفه .. ويوم قربت شوي بطلت عيونها وبدت قلبها يدق ويتنافض من داخل ..
"احمد؟؟!! معقوووله احمد في البيت؟ هنيييه؟ يالفشييله وانا مخبصه لهم ومسويتلهم أي كلام . اخخ يالقهر والله لو ادري انه هو اللي ياي جان تفننت شوي وسويتلهم اشياء اكثر عن جييه .."
صدت نورة صوب الميلس وابتسمت وعقبها دخلت داخل وهي حاسه براحه نفسيه شوي عقب التفكير بحلمها المزعج اللي كان شاغلها طوول اليوم ..
#بيت العم ناصر#
ام طارق كانت صدق مبتلشه وهب عارفه بشو تتعذر حق بوطارق عشان تسير المستشفى ..كانت تحاول انها تكون موجوده بقرب بنتها اكثر وقت ممكن بس ظروفها مانعتها لان بوطارق لو درى بيستوي فيه شي، محد كان يدري في البيت غير ام طارق ومها وطارق وحرمته وحتى سلطان ما خبروه لان لسانه يزل بسرعه وهب ظامنينه يعني يقدر يقول حق ابوه في أي وقت
ام طارق:طارق فديتك تروم توصلني بيت خالتك؟!
طارق طالع امه اول شي بنظرة وتحراها من صدقها ولا هي المسكينه تبى تسير عند بنتها وعقبها فهم السالفه وقال: انشالله يامي ..يالله نشي اذا تبيني اوصلج الحين لاني مواعد ربيعي..
بوطارق يتدخل:شو بتسيرين تسوين عند اختج؟؟ تراج امس فالليل كنتي عندها يوم رديتي من العزبة !!
ام طارق وهي مرتبكه: يالله بالستر ..هاي اختي ومافيها شي اذا سرت لها كل يوم !!
بوطارق وهو هب عايبنه الوضع: برايج ..بس لا تتاخرين شرات امس ..
ام طارق: انشالله ..
سارت ام طارق ولبست عباتها وعقبها طلعت ويا طارق ..
تمت مها يالسه ويا ابوها وتهمزه وعقبها نزلت نوال ووراها سلطان اللي كان شال كتابه وهو طفران من الخاطر ..
مها: شو عليك امتحان رياضيات ؟؟
سلطان وهو عافس ويهه: هيه وهب فاهم منه ولا كلمه ..اففففف..طفرت طفرت..متى بفتك من المدرسه ؟!!
نوال : هههههه ترى عقب المدرسة بتييك الجامعه ..
سلطان: والله مادخلها ..خلني اخلص بس ..بدخل الدفاع ..
بوطارق رفع عيونه حق سلطان وقال بعصبيه: تهبي الا انت..بتكمل تعليمك شرات باجي اخوانك وخواتك ..
سلطان وهو مبرطم: ابويا والله كررررررراف هالدراسه وانا مافيني عليها ..
بوطارق: هذا مستقبلك ..
مها تتدخل: هيه صدقه ابويا هذا مستقبلك ..واذا انت مالك بارض حق مستقبلك لك بارض حق شو ؟؟
بوطارق وهو معصب: حق الهيااته واللعب ..
سلطان لاحظ عصبية ابوه وقال عشان يهدي الوضع: خلااااص انزين ..بكمل دراستي ..بس انا مالي خص اذا رسبت ولاشي ..
مها طالعته بنص عين: ادريبك بتتعمد وبترسب.. اخويا وحافظتنك ..
بوطارق: والله ان سويتها يا سلطان مالك يلسة في هالبيت تسمع ؟؟
سلطان بطل عيونه وقال: خيبه ..
بوطارق: هيه عيل شو تباهم يقولون عنا ؟ابوهم مقصر عليهم وما خلاهم يكملون تعليمهم ..
سلطان وهو يحتج: ابويا الله يحفظك انت هب مقصر ويانا ولا شي بس والله انا ويهي هب ويه دراسة ..واذا اشتغلت بيكون ابرك لي ..
بوطارق: ماشي شغل لين ما تخلص دراستك ..
سلطان نزل راسه وقال بياس: انشالله ..بكمل بكمل ..
ونش بيسير عنهم ..
مها: سلطان اذا تبى شي انا بفهمك ..
سلطان وهو متظايج: لالا الحين ربيعي بيي وبييب الاستاذ وياه ..
وطلع سلطان وهو متكدر من خاطره على الكلام اللي سمعه من ابوه ..سلطان صح انه شاطر وينجح بس مااايدرس موولية وهالسنة كان مصطلب شوي وعلى الاقل يمسك الكتاب بس من قبل كان ما يعرف حتى شو داخل في الامتحان وهو كان مقرر وحاط في باله انه من اول ثانوي بيترك المدرسه وبيدخل الدفاع بس طبعا اهله احتشرو عليه ومازالو محتشرين عليهم وهب مخلينه يودر دراسته عشان لا يضيع مستقبله ..
مها بحزن: والله سلطان كاسر خاطري ..
بوطارق: لا يكسر الخاطر ولا شي ..ريال شطوله ويالس يتدلع علينا !!
نوال: ههههه الله يهدييك يا عمي ..ما يتدلع ولاشي وهاي فترة تمر على الكل ..
مها:صدقها نوال ياابويا ..ترى حتى انا بتيني هالحاله بس ما بقول بدخل الدفاع خخخخ
بوطارق طالعها بنص عين وقال:هيه ترومين انتي ..
مها ونوال تناقعن من الضحك يوم شافن ردة فعل بو طارق اللي كان يسوي عمره معصب ومناك يبى يضحك على مها وحركاتها..
مها بدلع: انزين ابويا صدق صدق عادي عندك لو ودرت الدراسه ؟؟
بوطارق بطل عيونه: اشووه؟ انتي ناوية تودرينها بعد؟ كملت ..اخوج من صوب وانتي من صوب ثاني ..
مها: انزين امنه موقفه الحين وماتدرس ..
بوطارق: امنه برايها عندها ريل وهو ملزوم بها ..
نوال بمكر: يالله باجر يوم بتعرسين وقفي دراستج ..
مها قالت بكل برود: هب معرسه ولاشي ..بخلص دراستي وبتخرج وبرفع راس امي وابوي وبعدين بفكر في العرس ..
بوطارق ابتسم وقال: هيه جييه اباج يا مها .. اباج ترفعيين راسي فوووق ..
مها قامت وباست راس ابوها وقالت: راسك دوومه مرفوع يا ابويا ..وعمره ما بينزل ..
تمن مها ونوال يالسات عند بوطارق لين ما طلع عنهن وسار يقعد في الحوي شوي وبعدين كل وحده سارت تشوف لها شغله ..نوال ساتر فوق تيلس في حجرتها ..اما مها سارت طلت على سلطان في الميلس ولقته مبطل اللعبة ويالس يلعب وهو محبط ..
مها وهي مبطله عيونها: سلطااااااان ؟؟؟
سلطان رفع عيونه الحزينه صوب مها وردهن مرة ثانيه صوب التلفزيون ..
مها: الله .. شو هالدراااسه اللي يالس تدرسها ؟؟ ووينه الاستاذ اللي بييبه ربيعك ؟؟
سلطان تنهد تنهيده طويله وسكت عن مها لانه شوي وبينفجر عليها ..
مها سكتت وتمت تطالع سلطان وهو مب معبرنها ولا مسويلها أي سالفه..
مها يوم حست ان سلطان متظايج وخلاص واصل حده سارت يلست عداله وقالت: ليش انزين؟
سلطان : ليش شو ؟؟
مها: ليش ماتبى تكمل دراستك ؟؟
سلطان ودر قير اللعبه وجابل مها وقال: انتي تعرفين اني هب فالح في الدراسه ..
مها رفعت حواجبها باستغراب وقالت: اللي انا اعرفه انك شاطر وذكي ماشالله عليك ..بس انت ما تمسك الكتاب ..
سلطان ضحك بسخريه وقال:هيه واايد من عذر علاماتي كلها على الحفه ..
مها وهي تحاول تواسيه: سلطان ماعليه ..انت الحين ماشالله شاد حيلك وانشالله بتييب علامات حلوة ..بس انت اصبر ..
سلطان بكل ياس: شاد حيلي وماشي فايده ..احسن شي اطب الدراسه وافتك من صدعة الراس..
مها وهي تمثل العصبيه: شو اطب الدراسه بعد هاي؟ الحين ابويا حاط علينا امال كبيرة تسير انت وتهدم هالامال؟
سلطان: خلاص كفايه ان طارق تخرج من كلية الشرطه ورفع راس ابويا ..وانتي بعد باجر انشالله بترفعين راسه ..بس انا ...... ماظني بحقق امنية ابويا لاني مب فالح ..
مها :خلاص عيل انا بوقف اذا انت وقفت ..
سلطان بطل عيونه وقال: مينونه انتي ؟؟
مها: من صدقي ارمس ..تراني الا جييه لاني مب فالحه في الدراسه ومابى احاول ولا اشد حيلي واتعب عمري ..
سلطان طالعها بنص عين: مهوووو ..عن السخافه انزييييييين ..
مها: هههههه شفت شفت؟ منو السخيف الحين انا ولا انت؟!! سلطان انت ما عندك سبب مقنع انك تودر دراستك وما تكملها ..ترى والله ما بينفعك غير شهادتك ..
سلطان: والله نص ربعي ودرو الدراسه والحين هم في الدفاع وهب محتاجيين حق أي شي ..
مها :ايوه ..هنييه العوق ..ربعك .. يعني هم اللي معبين مخك بهالخرابيط ؟؟
سلطان بعصبيه: شووو انا ياهل يعبون مخي ومادري شو ؟؟ انا ريال ولي قراري ..
مها: عيل ليش تقول هالخريط دامك ريال؟ اذا تبى تثبت لنا انك ريال ولك قرارك ..اثبت لنا هالشي بنجاحك في الدراسه ..
سلطان طالعها وهو معصب وهب عايبنه كلام مها .. اماا هي فنشت عنه تبى تسير داخل وقالت قبل لا تطلع :فكر في كلامي زيين قبل لا تتهور يا سلطان وتضيع مستقبلك..
طلعت عنه مها وهو يفكر في كلامها ..يعرف انه صح بس هو معاند والا يسوي اللي في باله..بس كيف بيسوي اللي في باله عشان يرضي عمره وغروره ويبين حق ربعه انه ريال ويقدر يتخذ قراراته بنفسه ومن صوب ثاني يعاند ابوه ويزعله عليه ..
#بيت بو خليفه#
اخوان خليفه مستغربين من اللي صار بالامس حق امنه ومستغربين اكثر من خليفه و حالته النفسيه الصعبه ..خليفه تم طول الليل في المستشفى عند امنه مع انه امه اصرت عليه انه يرد البيت وهي اللي بتيلس وياه بس هو ماطاع ويلس عندها سهران طوول الليل ويوم طلع الصبح سارت ام خليفه المستشفى عشان تتطمن على ولدها وحرمته وعقبها يلست عند امنه واصرت على خليفه انه يرجع البيت و ماطاع انه يرجع ويوم ياو اخوانه قريب العصر عشان يتطمنون على امنه ومع اصرارهم عليه انه يرجع البيت رجع وكان في استقباله منى اللي ما رقدت الليل بطوله وهي تحاتي امنه ..رغم الخلافات اللي صارت بينهم بس منى كانت صدق خايفه على امنه يوم شافت شكلها وهي تتويع ..خليفه يوم دخل وحصل منى يالسه تترياه حس للحظة بالفرحه ورجعت هالفرحه وتلاشت مرة ثانيه من قلبه يوم تذكر امنه واللي استوى بها ..منى حاولت انها تبدى الكلام بس خليفه سبقها ..
خليفه بصوت تعبان وابتسامه باهته : شحالج منى؟
منى ابتسمت وقالت: الحمدلله بخير يا خليفه ..شحالها امنه الحين؟؟
خليفه نزل راسه وهزه : الحمدلله على كل حال ..
منى: هاه شو قالو ؟؟
خليفه بحزن: مابقدر اسوي أي شي ..
منى بطلت عيونها: كيف يعني ما بتقدر تسوي أي شي ؟
خليفه: ما ينفع اتبرع لها بكليتي ..
منى نزلت راسها بحزن وقالت : ماعليه يا خليفه انشالله بتحصلوون الشخص المناسب ..
خليفه ابتسم وهو مستانس على اخته وطيبة قلبها ومن داخل قلبه ينعصر على امنه..منى كانت طيبة قلبها غير محدوده ومع انها ما تسكت عن الغلط واذا شافت حد غلطان ما تسكت عنه بس من داخل كان ماشي اطيب عنها وخليفه عرف هالشي من موقفها تجاه امنه ..
منى:تغديت ؟؟
خليفه: لا ..
منى:عيل بسير احط لك غدا ..
خليفه باصرار: لالالالا ..تعالي ..والله ماااالي نفس ..
منى: انزين بس بحط لك ويمكن تنفتح نفسك ..
خليفه هز راسه بالنفي ..
منى: انزين سير ارقد وريح ...
خليفه: الحين بسير اتسبح وبحاول اني ارقد ..
منى:خليفه انت لازم تاكل وترقد عشان ما تضعف انت الثاني.. (ومسكت ايد خليفه ورصت عليها وقالت وهي تواسيه) امنه الحين محتايه حق وقفتك وياها واذا شافتك انت منهد حيلك وصاير جييه بتتعب زياده ..
خليفه ابتسم ورص على ايد منى ووقال وجنه يشكرها:انشالله ..
منى وهي مبتسمه: يالله الحين انت سير وارقد وارتاح واذا احتجت أي شي انا بكون يالسه في الصاله الفوقانيه يعني بس ازقرني ..
خليفه : مشكوورة يا منى ..
منى بطلت عيونها: خلووف ..لا تشكرني فاهم ؟؟ ترى هذا اقل من المفروض اني اسويه ..
خليفه بتعب : ههه فاهم ..وينها لطوف؟؟
منى:لطيفه في غرفتها تدرس باجر وراها امتحان..
خليفه: اهااا ..
وسار خليفه صوب غرفته واول ما دخلها حس ان قلبه ينقبض غصبن عنه..اول مرة يدخل غرفته ومايشوف امنه موجوده وتترياه ..كانت الغرفه فاااضيه بدونها في نظر خليفه ..جنها غرفه خاليه مافيها أي اثاث ولا شي ..قعد خليفه شوي على السرير وهو حاط راسه بين ايده وغصبن عنه دمعت عيونه وضعف مرة ثانيه وهو يتذكر امنه واول ما عرفها ..كانت البلسم الشافي لجروحه و يوم يتذكر انها ردت جرحته وجرحت كرامته يقوي قلبه ويحاول انه ما يضعف عشانها بس ما بيقدر لانها خلاص صارت حرمته و الحين هو تعلق فيها اكثر من قبل ..خليفه حط في باله انه من اول ما بياخذ امنه بيوريها الويل ..بس قلبه ماطاوعه انه يقسى على اللي حبها والحين هو ناسي هالشي وراميه ورى ظهره ومعتبره انه انتهى وانمسح من تاريخ حياته ..
نش خليفه وتسبح وبعدين انسدح على شبريته وهو بعده مكتئب وحزين ..
سيف اخو خليفه الكبير اول ما رجع من المستشفى دور خليفه ويوم ما حصله سال منى عنه ..
سيف: وينه خليفه ؟؟
منى : دخل يرقد شوي ويرتاح ..
سيف:هييه زين ..
منى: سيف وين بتسير ؟؟
سيف: بودي اغراض حق امي في المستشفى ..
منى بتردد: انزين ابى اسير وياك ..
سيف وهو مستعيل:انزين عيل يالله استعيلي ..يالله ..
منى وهي متدودها : انشالله ..
لبست منى عباتها وشيلتها على عيله وسارت ويا سيف المستشفى وهناك كانت امها وام محمد يالسات ويا ام طارق ويحاولن يهدن من وضعها المحزن ويخففن عنها ..
منى اول ماشافت ويه امنه التعبان حست بالتعب اللي تعبته امنه ومازالت تعاني منه ..
ام محمد: يالله عيل انا مروحه يام طارق ..تامريني بشي؟؟
ام طارق:سلامتج يا ام محمد ..
ام محمد:فمان الله ..
وطلعت ام محمد وبقن ام سيف وام طارق ومنى ..
ام سيف: فديتها والله ..توهم معطيينها الدوا ورقدت ..
منى ودموعها في عيونها:يعني ما بيقدرون يخففون هالالم الا بالمهدئات ؟؟
ام سيف: شو بيسون يامج بعد ؟؟
منى رفعت راسها وهي تحاول تحبس دمعتها وطلعت بسرعه من الغرفه بشكل يفاجيء ام طارق وام سيف ..
اول ما طلعت حصلت طارق واخوها سيف واقفين ..
تساندت منى على اليدار ومرة وحده انفجرت من الصياح وسيف وطارق يطالعونها باستغراب ..طارق ابتعد شوي عن المكان لانه ماقدر يتحمل يسمع صوت الصياح ويسكت ..اما سيف فتم يحاول انه يهدي اخته بس منى ما قدرت تسكت وكل ما اتيي صورة ويه امنه وهي طايحه تعبانه يزيد صياحها ..خذها سيف بسرعه بسرعه وردها البيت وطول الطريج ماعرف كيف يسوق وهو يحاول يهديها بس ماقدر عليها ويوم وصلوا البيت طلعت غرفتها وهي تصيح ومب قادره تتحكم في دموعها اللي تطيح لا اراديا منها ..
&-_.في دبي ._-&
جواهر كانت صصصصدق معصبه ومفوله على اللي سواه فهد.. كانت متوقعه هالشي منه لانها تعرف انه طيب وما بيهون عليه يسوي اللي كان ناوي عليه وهو انه يطلق ميرة وحتى لو كان ما يباها ويبى غيرها كانت تعرف انه ما بيقدر يسوي هالشي ..
ام فهد كانت يالسه ويا بناتها وعيالها ..
فهد وهو يحاول يراضي جواهر: ممكن اعرف ليش ماده البوز شبرين ؟؟
جواهر: ماشي ..
سارة: فهد ما عليك منها ..انزين الحين حددتو عرسكم ولا لا ؟؟
فهد: ممم لا بعدنا ..
ام فهد:يالله استعيل يامي اذا تبى تسوي عرسك ويا هزاع وجواهر..
فهد: ممم انزين هزاع ما خبرني متى عرسه .. كل شو وقالي تاريخ غير !!
ام فهد: هاذي اختك جدامك واسالها عن عرسها ..
فهد صد على جواهر وكانت يالسه تسولف ويا سارة وتسوي عمرها مشغوله ..
فهد: جواهر ..
جواهر طالعت فهد بنظرة اونها عاد زعلانه : نعم ؟
دزها فهد وقال: عن الدلع يالنخله ههههههه
جواهر: اييه جتفي وياويهك ..
فهد بحنية: عورج ؟؟
جواهر: هييييييه ..
فهد: اذا ما تبين اييج بكس ثاني عليه اصطلبي ههههه
جواهر سكتت شوي وهي ما تقدر تقاوم الظرابه ويا فهد ونقعت من الضحك..
فهد: انزين متى بيكون عرسج ؟؟
جواهر:عقب 3 شهور ..
فهد عقد حواجبه وقال وهو مستغرب: هب جنه شوي قريب ؟؟
جواهر وهي تغايظ فهد: لا هب قريب ولا شي ..واذا هزاع يبى يجدمه عادي عندي ..
فهد: هههههه خيبه وايد مستعيلين اشوفكم .. مب مشكله انا بسوي عرسي وياكم بسويه انشالله تسوونه باجر .. انا وياكم على الخط ..
سارة ابتسمت وقالت: الله يوفقك ياخوي ..
فهد: يالله الفال لج .. وانتي متى ناوية تعرسين بعد ؟؟
سارة : مادري والله ..
ام فهد : نواف كل شوي ونط وقال يباه الشهر الياي ههههه
فهد: مستعيل الريال ههههههههه
سارة وهي قافطه: اههه هههه لا لا شو الشهر الياي ..انا بعدني ما خلصت اغراضي ..
ام فهد: سارة الله يهدييج وين بتخلصين اغراضج و انتي ما تسيرين السوق وكله يالسه تدرسين ولا مجابله هالكمبيوتر؟!!
سارة: شو اسوي يا امايا كل مابى اسير يطلعلي شي ..
فهد: الحين انت وراج شي ؟؟
سارة : هيه وراي هالنخله هههههههه
فهد: ههههههههههههه
جواهر : هههههه سباله ..
فهد: انزين اذا تبين قومي بوديج السوق..
سارة بفرح: الحين ؟؟
فهد:هيه يالله قومي تلبسي ..
جواهر نقزت : يالله انا بعد بلبس عباتي ..
فهد: وين تبين ؟؟ توج زعلانه مني وهب طايعه ترضين !!
جواهر بدت تتمصلح : فديييت فهوود انا ..في حد يزعل من الشيخ فهد ؟؟!!
فهد: ههههههه انزين انزين اللي يشوفج الحين بيقول تطلب بيت شعبي ..يالله استعيلي ..
جواهر: ههههااااااااي طيرااان ..
وتلبسن جواهر وسارة وسارن ويا فهد السوق يخلصن باقي اغراضهن..جواهر كانت سايرة بس جييه طماشه على قولتهم لان اغراضها تقريبا خلصت وبس باقي فستانها وكمن غرض اما سارة فكانت هي الوحيده المبتلشه ويا اغراضها ..بعدها في اول الطريق وما جهزت الا شوي من زهبتها وطبعا جواهر ما قصرت وياها وتمت وياها وتساعدها في اغراضها عشان تخلص بسرعه ..
ميرة عقب ما ياها فهد بالامس واللقاء من بينهم كان حساس وايد ..فهد كان محرج عليها وطول الوقت وهو ساكت ويحاول انه ما يتطرق حق أي موضوع اما هي فكانت منزلة راسها وهب رايمه ترفعه وتحط عيونها في عيون فهد عقب اللي استوى ..فهد خذ تيلفونها وغير رقمها وحطه باسمه وهي طبعا ما قدرت تعترض ولا تقول أي كلمه..اسما اختها لاحظت تغيرها وهدووءها المفاجيء ويوم عرفت عن اللي صار بينهم قامت تنصحها كعادتها وتحاول انها تغير من طباع ميرة على امل انها تتغير ..
.."+" بعد مرور يومين"+"..
&-_.في العين ._-&
نورة ارتاحت راحه نفسيه تامه عقب ما اتصلت شيخه في ام محمد وخبرتها ان نورة هب مرتاحه وباحساس ام محمد عرفت انه هب موافقه ولا بتوافق وطبعا لازم تسير وتسالها قبل لا ترد على هل سعيد ..
ام محمد كانت يالسه ويا محمد اللي درى عن السالفه وهو بنفسه حب انه يسمع راي نورة بنفسه عشان لا تنظلم وتكون مغصوبه ..
ام محمد: نورة اهل سعيد يتريوون الجواب منج ..شو قلتي ؟؟
نورة سكتت وطالعت في ويه محمد اللي يترقب اجابتها هو الثاني ..
ام محمد: اول شي انتي استخرتي ربج ؟؟
نورة: هيه يامي ..
محمد: وشو ارتحتي ولا لا ؟؟
نورة نزلت راسها وهي خايفه وهزت بالرفض ..
ام محمد طالعت محمد وقالت: برايج يامي..هذا نصيب وانتي استخرتي ربج ونحن ما نقدر نعترض على اللي كاتبنه لج ..
محمد: نورة ..تبين تفكرين مرة ثانيه ؟؟
نورة: مم مادري يا محمد ..انا اول من قبل لا استخير وانا خايفه ويوم استخرت خفت ما ارتحت زياده ..
محمد ابتسم وقال: مااعليه .. انشالله الله كاتب لج اللي احسن من حمدان ..
ام محمد : خلاص انا برمس ام سعيد وبنشوفهم ..
محمد:انزين عيل انا ساير الشركه ..تامروني بشي ؟؟
نورة: سلامتك ..
ام محمد :سلامتك فديتك ..
وطلع محمد عن نورة وام محمد وهو في الطريق تلاقى ويا عبدالله ..
محمد: هاه بو حميد يالس روحك ؟؟
عبدالله وهو عافس ويهه: اافف ملاان .. نواف محد في دبي ..وخلوود وعيسى يشتغلون الحين.. خالي شغلني وياكم ..
محمد وهو يضحك على شكل عبدالله: ههههه لا ماباقي الا اني اشغل نواف اخوك بعد هههه
عبدالله بحماس: لا لا بس انا ..يالله بيي وياك ..
محمد: هههههه وين وين ؟؟ ماشي شغل ..
عبدالله: افاااااا .. الحين طالبنك طلبة وتردني فيها يا خالي ؟؟
محمد: ههههه ما رديييييتك ..بس ماشي شغله حقك ..
عبدالله: والله بشتغل أي شي أي شي ..بس المهم اشغل وقتي ..
محمد طالعه بخبث وقال: ممم والله نحن ما عندنا فراش .. نحتاي واحد ..
عبدالله بطل عيونه وقال : فرااااااااااااااش؟؟ انا اشتغل فرااااااااش ؟؟؟
محمد وفيه الضحكه: والله هاي هي الوظايف الغير شاغره في شركتي ..
عبدالله: لا لا بوي خلني ايلس مكاني احسن لي ..
محمد:هههههههههه انزين يالله سير ايلس ويا يدتك وخالتك ..
عبدالله رد وعفس ويهه: ساير ..المصيبه ان نوروه داخل وانا اعرف اني ما بسلم من لسانها..
ودخل عبدالله داخل ومحمد تم يضحك على شكله ..محمد يموت على شكل عبدالله يوم يعصب ولا ما يعيبه شي ...شكله يستوي نكته ..
دخل عبدالله وشاف نورة وام محمد يالسات ويسولفن عاد لازم يوم يشوف نورة في حالها يكرهها في حياتها ..بس هالمرة حاول انه يغلس بها شوي..
عبدالله وضحكته شاقه ويهه:السلااااااااااااام عليكن ..
نورة+ام محمد :و عليكم السلام والرحمه
عبدالله سار وباس ام محمد على راسها وسار صوب نورة اللي كانت مبطله عيونها وباسها على راسها هي الثانيه ..
عبدالله: فدييييييييييييييت هالراس ياربي ..يعلني ما اخلى منه ..
نورة طالعته بنص عين: شو هالحب المفاجيء اللي نازل عليك ؟؟
عبدالله وهويتصنع البراءة : انا من زماان احبج ..
نورة وهي لاوية بوزها: من متى ؟؟
عبدالله : من يوم ما وعيت على هالدنيا ..
نورة سكتت شوي وهي هب عايبنها الوضع ..تدري ان عبدالله يتمصلح وفي خاطره شي ..
نورة:خلص خلص وقول شو عندك ..
عبدالله: والله ماعندي شي .. حرام احب راس حرم عمي المصون ؟؟
نورة بطلت عيونها وطالعت ام محمد اللي كانت يالسه تتقهوى ..
نورة:شو حرم عمي المصون هاي ؟؟
ام محمد: عبييد لا تيلس تسوي سوالف على نواري الحين ..
عبدالله:ههههه شو قلت انزين ؟؟
نورة: جب جب يالله ..اونه شو قلت انزين !!
عبدالله لوى بوزه وقال: والله انج مينونه..الله يعيين عمي عليييج ..
ام محمد : نورة ما وافقت ..خلاص طب السالفه ..
عبدالله بطل عيونه وعيونه تدور على يدته ونورة ..
عبدالله: نورووووووووووه ..من صدقج انتي ؟؟
نورة : هيه ..
عبدالله: الحين في بنيه في هالكون ترفض عمي حمدان ؟؟ والله ما عندج سالفه ..
نورة وهي تبى تسكته: انزين انا ماعندي سالفه .. شي يضرك ؟؟
عبدالله وهو معصب: هيه اشياء وايد تتضرني ..اولها انج رفضتي عمي بدوون سبب ..
ام محمد تتدخل: يا عبدالله ..نورة صلت استخارة وما ارتاحت ..
عبدالله: وشو دخل الاستخارة الحين ؟؟
نورة عصبت: عبود لا تيلس تستهبل علي..انا استخرت ربي وهو يدري ان هالشي هب خير لي ..لا تيلس تسويلنا سالفه الحين !!
عبدالله: استغفر الله ..انزين وقبل لا تصلينها ؟؟كنتي موافقه صح؟؟
نورة تنهدت وقالت: لا..
ام محمد: عبيد خلاص قتلك طب السالفه ..
عبدالله سكت شوي وقال: امي وابوي يدرون ؟؟
ام محمد: هيه يدرون ..ولا تخاف هم هب زعلانين ولا شي ..
عبدالله عقد حياته: هب زعلانين ؟؟متاكده يدووه ؟؟ اكييد ابويا حط في خاطره ..
نورة وطفرت من عبدالله :عبوود..ترى ابوك غير عنك انزين ..وما بيحط في خاطره عشان شي هو اصلا قسمة ونصيب ..
ونشت نورة وسارت عن عبدالله اللي ضيقها بتصرفاته وهو اصلا ما سار وراها يراضيها لانه يتحرى عمره صح وهي الغلط .. عبدالله من سمع خطوبة حمدان حق نورة حط في باله شي واحد وهو ان نورة خلاص استوت حرمة عمه ومستحيل هالشي يتغير بس الله قادر انه يغير كل شي ..ويوم وصل الخبر حق عبدالله ماكان قادر يستوعبه ..
عبدالله وهو منفعل: يدووه صدق هالرمسه ؟؟
ام محمد هزت راسها بالايجاب ..
عبدالله: ليييييييييش؟؟ عمي شو فيه عشان ترفضه ؟!!!
ام محمد: مابلاه شي..
عبدالله انفعل مرة وحده وقال: لا اكييد فيه عيب ولا مارفضته ..
ام محمد سكتت عنه وطبته اما عبدالله عصب وتنرفز وطلع من عند يدته وهو هب طايق عمره ومتظايج من جواب نورة ..
#في المستشفى #
منى اصرت على اخوها سيف انه يوديها عند امنه اللي تدهورت حالتها اكثر واكثر وماقدرت تتحمل الالآم اللي المت بها وحتى المهدئات مافادت وياها ..
سيف عاند منى وماطاع يودييها يخاف عليها انها تنهار هناك بس مع اصرارها على سيف وامها طاع انه يودييها عند امنه وهي وعدته انه تيلس شوي عندها وبعدين تطلع عنها ولطيفه قررت انها تسير وياها لانها ماشافت امنه من يوم ما طاحت مريضه وانشغلت بامتحاناتها ..
دخلن لطيفه ومنى على امنه اللي كانت شبه واعيه وعدالها ام طارق يالسه وتصيح على بنتها بصمت ..
لطيفه اول ماشافت امنه دمعت عيونها ويلست عقبها تواسي وتهدي من حالة ام طارق ..اما منى فكانت عيونها تحمل الاصرار وطلعت من الغرفه وشافت اخوها سيف واقف ويا خليفه وطارق ..
سيف سحب اخته من ايدها ووداها كورنر بعيد شوي عن طارق..
سيف: شو بلاج طالعه جييه جدام الريال ؟
منى: ابى اسير عند الدكتور ..
سيف بطل عيونه: ليش شو بلاها امنه ؟؟ تعبت ؟؟
منى: لالا ..انا ابى ارمس الدكتور ..بتيي وياي ولا لا ؟؟
سيف لاحظ عناد واصرار منى وقال: ليش شو بتسوين عنده ؟؟
منى: افف ..سيف بتيي وياي ولا اسير له روحي ؟؟
سيف :انزين يالله طوفي جدامي ..
منى وسيف تمو يدورون الدكتور المسؤول عن حالة امنه ويوم طلبو انهم يكلمونه ..
الدكتور: خيير يا جماعه ؟؟
منى تمت صاخه ..
سيف وهو يرمس منى بشوي شوي : يايبتنا عند الريال ومحتشره.. يالله ارمسي ..
منى بخوف: ممم نحن ياين نرمسك عن امنه ..
الدكتور عقد حياته: ايوه ..
منى خذت نفس كبيير وبعدين قالت: انزين انا ابى اسوي فحوصات ..
الدكتور وسيف ما فهمو منى شو تبى بالضبط ..
الدكتور: هي فحوصات ليه لامؤاخزه ؟
منى قالت بسرعه: انا ابى اتبرع بكليتي حق امنه ..
سيف بطل عيونه وصد على اخته:منى ؟؟!!
منى:هيه ..شوفيها يا سيف ؟؟؟
الدكتور: انتي متاكده من قرارك ده ؟؟
منى بكل ثقه: هيه ..متاكده 100%
سيف :دكتور ممكن لحظة شوي ..
ومسك منى من ايدها ورمسها على طرف..
سيف وهو معصب: انتي تخبلتي ؟؟
منى:شو سويت عشان اتخبل ؟؟
سيف: اللي يالسه تسوينه انتي خبال ..
منى: سيف .. الله يخلييك مالها داعي هالرمسه ..انا خذيت قراري وما بتراجع عنه ..
سيف: على كيفج هو ؟؟ ابويا وامي ما بيوافقوون ..
منى:لا تيلس تسبق الاحداث ..
سيف: شو اسبق الاحداث ما اسبق ؟؟ منى اعقلي وعن الخبال ..
منى وعبرتها خانقتنها :وين اعقل وانا اشوفها تموت؟ يا سيف امنه بتموت ونحن واقفين نطالع ونتفرج ..
سيف سكت ونزل راسه بحزن وقال: خليفه ما بيطيع ..
منى: خليفه بيطيع ..بيطيع اذا درى ان هذا هو الحل الوحيد ..
سيف تنهد وسكت عن اخته وسارو صوب الدكتور اللي كان واقف يترياهم يخلصون مشاوراتهم ..
الدكتور: هاه ..حتغيري رايك ولا لسه مصره ؟؟
منى: لا هب مغيره رايي ..متى بتسوون لي الفحوصات ..
الدكتور: من دلوقتي لو عاوزة ..
منى طالعت سيف وروحو هم الاثنين ورى الدكتور .. عقب الفحص تاكد تطابق انسجة منى مع انسجة امنه والدكتور تم ساعه وزياده ويا منى يخبرها عن شو هالاشياء اللي لازم تتبعها وتسويها وعقبها خبرها عن مدى خطورة هالعملية وعدم ظمانه للنتيجة المتوقعه بس هي ما همها شي ..كان همها الحييد انها تنقذ اللي طايحه بين الحيا والموت ..
الدكتور: كويس.. دلوقتي ما بقاش غير الاجراءات الرسميه ..
سيف :انشالله انا بتصرف ..
الدكتور تم يفهم سيف من وين بياخذ الاوراق اللي لازم يكمل بها الاجراءات اللازمة حق العمليه وقبل لا يسير مر على غرفة امنه وشاف طارق يالس ويا خليفه اللي كانت حالته ميؤوس منها وحاط ايده بين راسه ومتساند على ركبه ..طارق خذ سيف على صوب ..
طارق: خير يا سيف.. وين سرت ؟؟
سيف :مم اختي بتسوي العمليه ..
طارق بطل عيونه ووقف منصدم ..
سيف: سوينا لها الفحوصات والدكتور قال انها تقدر تسوي هالعمليه ..
طارق يلس مكانه من صدمته : انزين واهلك شو بيقولون ؟؟
سيف تنهد وقال: تراني قلت بتخبر امي قبل لا اخذ الاوراق عشان اوديهن حق ابوي يوقعهن ..
طارق: تتوقعها توافق ؟؟
سيف نزل راسه وقال :بحاول اقنعها لان اختي مصره على رايها وهب طايعه تغيره..انا ساير البيت الحين عشان ارمسهم في السالفه ..
طارق وهو بعده مصدوم : وخليفه ؟!! شو بتقوله ..
سيف تنهد وقال: انا بتفاهم وياه بعدين لا تخبره..(وهو يرمس خليفه) يالله خليفه انا مروح وبرجع عقب اخذ خواتك ..
خليفه هز راسه بتعب ورد يحطه بين ايده ..
رجع سيف البيت واول ما دخل حصل امه يالسه ويا حرمته وحريم اخوانه ..
ام سيف: وينهن خواتك ؟؟
سيف: خليتهن في المستشفى وبرد بشلهن عقب ..
ام سيف: هييه اذا جييه ماعليه ..
سيف سكت شوي ورد قال بتردد: امايا بغيتج شوي ..
ام سيف: خير يا سيف؟؟
الحريم فهمن وقامن من عند ام سيف عشان ياخذون راحتهم بالرمسه لانهن حسن انه في شي خطير ..
سيف: وين ابويا ؟؟
ام سيف :يالس في الميلس ..
سيف: امايا ..انتي تعرفين اللي صاب حرمة خليفه ..
ام سيف اعتفس ويهها وقالت: واعليه عليها امنه ..بعدها في عز شبابها وماتهنت فييه ..
سيف: انشالله بتتهنى فيه يامايا ..بس لازم تسوي العمليه ..
ام طارق: ترى اخوك حاول وماطاعو المستشفى وحتى اخوها وامها وابوها..(ونزلت راسها وهي تمسح دموعها بشيلتها) ماشي فايده يا ولدي ..
سيف: لاشي فايده ..امايا انتي مؤمنه بالله وتعرفين ان الاعمار بيد الله ..
ام سيف: ونعم بالله ..انزين والحين شو بيسوون بها ؟؟
سيف: اماايا اباج تتفهمين الرمسه اللي بقولها حقج ..
ام سيف حست انه في شي وقالت بخوف: قول يا ولدي ..
اول ما خبرها سيف بالخبر حطت ايدها على صدرها وشهقت بصوت مسموع...
ام سيف: لالالالالالالا ..هالبنت تخبلت ويلست ..
سيف: يامي استهدي بالله ..
ام سيف بعصبيه: لااله الا الله ..شو بلاها هاي ؟؟تبى تموت عمرها ؟؟
سيف: يامي منى ما عليها من شر ..وما بيستوي بها شي اذا سوت هالعمليه ..الدكتور قايلي انه مافي خطر عليها .. الخطر كله على امنه واذا ما سوت هالعمليه بتمووت..
ام سيف بعصبيه وحزن في نفس الوقت: وما حصلتو غير منى ؟؟
سيف: يامايا هي اللي سارت وسوت الفحوصات والدكتور قال انها هي الشخص المناسب ..
ام سيف: وشعنه بنات عمها ما يتحركن ؟؟
سيف: يامايا يرضييج تشوفين خليفه مترمل في اول حياته؟ انتو روحج قايله ان امنه بعدها في اول شبابها وحراام تضيع من بين ايدنا حراام يامي ..
ام سيف سكتت وصدت الصوب الثاني وتمت تصيح ..
سيف وهو يائس من امه :اماايا منى هي اللي قررت وانتو برايكم بتوافقون ولا لا ..هاذي الاوراق واذا بتوافقون وقعيها من ابويا وعطيني ياها عشان اوديها ..يالله برايج ...
ام سيف: صبر صبر ..(ونزلت راسها) خلاص انا برمس ابوك ..
سيف ونظرة الامل على ويه: صدق؟؟
ام سيف بحزن: هيه .. يابوك البنت بتضيع من بين ايدنا ولازم نتحرك ونسوي شي دام ان الحل بيدنا ..
سيف ابتسم وباس راس امه : انا ساير الحين اييب قوم لطيفه ومنى ..تامرين بشي؟؟
ام سيف: سلامتك ..وانا بسير ارمس ابوك ..
وطلع سيف مروح صوب المستشفى عشان ياخذ خواته ..منى نفسها ماكانت عارفه ليش اتخذت هالقرار ..من اللحظة اللي شافت فيها امنه وهي تفكر باللي فيها ..اول ما وصلت البيت وهدت شوي ثلت صلاة الاستخارة عشان تستخير ربها على امل ان الله يوفقها في خطوتها اللي بتسويها في سبيل انقاذ حياة امنه ..
في الجانب الثاني كانت وعد يالسه ويا امها واحمد وتسولف وياهم ..
احمد عقب ماخبروه ان شما رفضت تشقق واستاانس من الخاطر ..وحس ان الدنيا بعدها بخير ..بس ام احمد ما بيهدى لها بال الا يوم تلقى العروس المناسبة حق ولدها ..
ام احمد: بوي احمد انا اقول عقب ما تسافر وترد لنا بدور لك وحده ثانيه ..يعني على اخر رمضان بنسير نخطب لك ..
احمد باحتجاج: امايا دخييلج انا ابى املج قبل لا اسافر واسوي أي شي ..عشان ارتب اموري من الحين ..
ام احمد: وين تباني ادورلك بنية زينه بهالسرعه وتملج بها ؟؟
وعد تتدخل: يامي هالبنية جاهزة وجدام عينج بس انتي تسوين عمرج غافله..
ام احمد واونها عصبت: وعدوو ..بقص لسانج تراني ..
وعد: هههههههه فديت اللي بيقص لساني انا ..
ام احمد وردت هاديه ولا جنها توها معصبه : انزين منو هي ؟
وعد: نورة ..
ام احمد ضحكت وطالعت احمد ووعد ..
وعد: هيييييييه .. منو غيرها بعد ..
ام احمد: لالالا البنت راسمين عنها عرب ..وين تبين ؟؟!!
وعد: لالالالا يامي هي اليوم خبرتني في الجامعه ..
ام احمد بفضول: خبرتج شو؟؟
وعد وضحكتها شاقه ويهها: ما قتلج انها بترفض اخو سعيد ؟؟!!
ام حمد بطلت عيونها: هبي هباج الله..تراج انتي اللي داعيه على البنيه بالعثره ..
وعد: هههههههههههههههه..المهم ان البنيه الحين هب مرتبطة ولاشي ..
ام احمد التفتت على احمد وطالعته بنص عين: شورايك يامي؟
احمد اونه ارتبك ومناك طاااااااايرمن الفرحة وقال بتردد: ممم انتي شو رايج يامي ؟؟
ام احمد: والله اني اشوفها بنت ناس ومرباايه وحبوبه وغيير هذا انها حلوة ماشالله عليها ..
وعد: اوش اوش شو هالمدح ..وييييينج يا نورووه تسمعيين امي تمدحج ههههه
ام احمد: ههههه بس انتي ..(وهي تحذر وعد) والحين اباج تسيرين تقولين لها ..
وعد حطت ايجها على حلجها: والله بسكره .
ام احمد: هههههههه هيه جييه اباج (وردت صدت على احمد اللي كانت ضحكته شاقه ويهه) هاه يامي ؟؟ تبى تفكر بعد ؟؟
احمد ابتسم وقال: شورتج وهداية الله يامي .. واذا انتي تشوفين انها زينه حقي انا مواافق ..
ام احمد وهي طاايرة من الفرح: فديتك.. انا بس ابى سعادتك وماعندي شك ان نورة بتسعدك ..
احمد قام وباس راس امه : عيل توكلي على الله يامي ..
ام احمد: خلاص انا برمس امها باجر ..
وعد وهي تتحرقص من الفرحه: ليش هب اليوم ؟؟
ام احمد: جب يالله ..بلاج انتي استخفيتي ويلستي؟
وعد بفرح: ههههههههههاااااااي فرحااانه حق اخويييا ..(وقامت لوت على احمد) فديتك يا احمد مبرووك ..
احمد: ههههه خلهم يوافقون علي قبل وبعدين باركي ..
ام احمد: وليش ما يوافقوون ..فدييتك والله الكل يتمناااك ..
احمد تشقق من خاطره على رمسة امه ومن داخله شوي وبيرقص من فرحته.. خلاااااااص مابقى شي يا نورة ..ماشي بيوقف في طريجنا انشالله..انا قطعت وعد على نفسي وبنفذ هالوعد ..
طلع احمد من بيتهم ساير صوب شركة محمد ..عيسى بغاه يمر عليه عشان ياخذ منه غرض ويلس عقبها سوالف ويا عيسى وخالد اللي كانو ميتين من الفرحه بثاني يوم لهم في الشغل.. كانو صدق مستانسين ويحاولون يدورون لهم أي شغل عشان يسوونه بذمة وضمير ..محمد حط عيسى وخالد في نفس الغرفه وكل واحد له مكتب خاص فيه مع ان شغلة عيسى تختلف تمااااما عن شغلة خالد ..
احمد: ههههههههه الله يغربل ابليسك يا خلود ..قر في مكان واحد ..
عيسى: ههههه اقولك هاي حالته من الصبح ماسك هالفايلات ويحووم بها ..
احمد: وعساك تشتغل فيهن ؟؟
خالد وهو نافخ صدره: طبعا ..
احمد: ههههههه الله يوفقكم ..يالله شباب انامروح شي في خاطركم؟
عيسى: وين وين ؟؟صبر انا بعد نص ساعه بيخلص دوامي وبسير وياك ..
خالد بطل عيونه ونقز: حووه ما بتتريوني ؟؟
احمد: ليش انت دوامك غير عن عيسى ؟؟
خالد: هييه انا يبدا دوامي عقب عيسوه بساعتين ..
احمد: ههههههه يا حلييييلك بتم ساعتين زياده ؟؟
خالد عفس ويهه وقال: ساعه ونص ..افففف
عيسى: دواك ههههه يالس تناقز ليين ما شغلناك ..يالله انجووي يور وررك على قولتهم خخخخخخخ
خالد وهو مغيض على عيسى: هاها سخيف..
احمد: ههههه اوكي يالله عيل عيسى انا بترياك هنيه ..
عيسى: تعال مكتبي يا ريال ..
احمد بطل عيونه وصد: تراكم في نفس الغرفه !!
خالد بخقه: لا انا مكتبي احلى خخخخخ
وتمو عقبها الشباب يضحكون ويسولفون مدة نص ساعه وبعدين روحو عيسى واحمد طبعا عقب ما غايظ عيسى خالد وبط جبده وخلاه يعصب ويتنرفز ..
عقب ما خلص خالد دوامه سار بيته يده ويلس ويا عبدالله المتنرفز والمعصب على نورة عن سالفة عمه ...

 
 

 

عرض البوم صور همس الليالي   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة بطة, رواية وجه المرايا, رواية وجه المرايا للكاتبة بطة, وجه المرايا, وجه المرايا للكاتبة بطة
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 12:19 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية