لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


وجه المرايا للكاتبة بطة

مرحبا :flowers2: راح انزل اليوم لكم هذة الرواية وياليت يكون فيه تــفاعل :friends: وجـــه المرايا.. للكاتبة بطة "*" الجزء الأول"*" (نوروووووو يا نورة نشي يابنتي نشي)..

إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-09-06, 11:39 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: May 2006
العضوية: 4772
المشاركات: 57
الجنس أنثى
معدل التقييم: همس الليالي عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
همس الليالي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي وجه المرايا للكاتبة بطة

 

مرحبا راح انزل اليوم لكم هذة الرواية وياليت يكون فيه تــفاعل

وجـــه المرايا.. للكاتبة بطة

"*" الجزء الأول"*"
(نوروووووو يا نورة نشي يابنتي نشي).. كان هذا صدى صوت شيخه ينسمع من فوق الدري يعني اللي طالع على الدري ولا واقف تحت بيسمعه.. وطبعا كانت هذي هي الحاله كل يوم عشان توعي بنتها او بالاحرى اختها الصغيره اللي تربت في كنفها وتعتبر مثل بنتها.. شيخه كانت اخت نورة الكبيرة وبمثابة امها اللي انحرمت منها يوم كان عمرها 5 سنين بس الله عوضها بالحنان والعطف باختها شيخه اللي كانت عايشه وياها في بيت ابوها بعد وفاة امها وابوها في حادث مؤسف ويا ريلها وعيالها وحرمة ابوها الطيبه ام محمد..
نورة: انشاءالله يامي انشاءالله الحين بنش (وطبعا مناك الاخت متلحفه وتعبانه من السهر والدراسه) شيخه:يالله يابنتي وراج امتحان يالله بيفوتج.. ويوم تسمع نورة سيرة الامتحان تنقز من فراشها وتربع في الغرفه جنها مينونه وتتخرطف باللحاف وتطيح على ويهها وتربع تتجهز حق الامتحان والكشه تسلم عليكم.. اووه نسيت اخبركم عن نورة.. عمرها 18 في ثالث علمي مستواها الدراسي متوسط ومرات يضعف لانها تهمل غصبن عنها وتيلس تلعب وتشاغب في الحصص وهي بكل بساطه فتاة بسيطه وايد يعني وااايد حبوبه وعلى نياتها تحب تنكت وتضحك دوم واللي يشوفها يقول هذي البنت عمرها ما عرفت شي اسمه حزن ولا نكد بس اللي يناظر عيونها بيحصلها مليانه حزن واسى من الناحيه الشكليه كانت نورة متعقده لانها من يوم ما هي صغيرة ويزقرونها يالدبه مع انها عاديه جدا لا دبه ولا ظعيفه وكان عليها جمال طفولي وتحب وتعشق شي اسمه اليهال.. تطلع نورة من حجرتها وطبعا كالعاده راسها في الكتاب تراجع حق امتحان الفيزيا وهو اخر امتحان من امتحانات الثانويه العامه وتحصل في ويهها ولد اختها شيخه البكر اللي يشبهها في الشكل والصفات وهم في نفس العمر ونفس المرحله الدراسيه..
عبدالله : نورووو هاه شو خلصتي الكتاب ؟
نورة : عبود وخر عني والله سهرانه عليه عيوني طلعت وباقيلي درس وبخلص..
عبدالله وهو يضحك : ههههههه ياحليلج يالمصريه شو ناوية على التسعين؟؟
نورة: هاهاهاي وخر عني ويا راسك وبسك طنازة..
وينزلون هم الاثنين عشان يتريقون ويا شيخة وام محمد (أم شيخة)..
نورة + عبدالله: السلام عليكم ويسلمون عليهم وقعد عبدالله عشان يتريق بس نورة واقفه وعلى اعصابها وتقول:عبوود يالبتامبه بسك اكل ياالله ورانا امتحان..
عبدالله يطالعها بنص عين وهي واقفه على راسه :ورانا امتحان؟ نورو اليوم اخر يوم والله امس ما زخيت الكتاب ههههههههه من الفرحه ماعرفت ادرس..
نورة وشوي وبتصيح : اييييه يالله بسرعه عندي اسئلة حق البنات..
وطبعا عبدالله من النوع اللي يحب يفور دم نورة ويرفع ضغطها: من زود الشطارة وااااههه..
نورة ترقع عبدالله بالكتاب وتقوله: يالله نش جدامي وروحو هم الاثنين كل واحد صوب مدرسته ودعت لهم شيخه وام محمد بالتوفيق..
في مدرسة نورة وعقب ما خلصوا آخر امتحان من امتحانات الثانويه العامه طبعا نورة كانت مستانسه وناسه ما تنوصف حتى انها شوي وبترقص من الفرحه ومرتبشه ويا ربيعاتها اللا محدودات طبعا ماشاءالله عليها كانت اجتماعيه وتحب تكون صداقات وايد سواء في المدرسه او على الانترنت اللي كانت تعشقه بشكل فظيع..
وعد: نوراي فديتج متى بتيين بيتنا؟؟ عاد خلصت الامتحانات وماتقدرين تقولين لا.. (وتغمز لها)
نورة: والله مادري انا شاورت امي وما عندها مانع اني ايي بيتكم بس بشوف متى بفظى..
سلامة :يالله على نورووووه مستويه بزبس ومن اونها عاد.. (كل البنات تمو يضحكون على نورة)..
نورة وهي تضحك: لا بزبس ولا شياته انا بس تعرفين من زمان ماشفت اخواني وعيالهم وولهانه عليهم وااااايد..
وعد: اوكي خلاص يوم بتلقين عمرج فاظيه خبريني وحياج الله في أي وقت..
واتيي من بعيد امنه.. امنه كانت بنت عم نورة وكانت من النوع اللي رافع خشمه فوق وما ينزل عمره وكانت اشطر عن نورة بوايد (الله يخلي المدرسين الخصوصيين (ودايما امها تقارن بينها وبين نورة في كل صغيره وكبيره..
امنه : هاااااااي غيرلز ..
نورة ووعد وسلامة: وعليج السلام والرحمه..
امنه: المفروض تردون علي بهااي (وتضحك هي وشلتها المفلع على قولة سلامة)
جان ترد عليها سلامه: الناس يقولون السلام عليكم يالمثقفه..
امنه وهي تنطش سلامة ولا جنها تكلمت وتطالع نورة بنص عين: الا نورة ما خبرتيني شو ناوية تدخلين؟؟ الجامعه ولا التقنيه.. انا متاكده انه خيارج بيكون التقنيه لانج مممممم ما بتييبين في السبعين..
نورة ساااكته وتبتسم ومن داخلها نار تحرق قلبها واول ما بطلت حلجها تبى ترمس وترد عليها جان تقول سلامة: حبيبتي اللي على راسه بطحه يحسس عليها ونورة بتييب في السبعين وفوق السبعين وبتدخل الجامعه ان شاءالله..
امنة طالعت سلامة من فوق لين تحت: محد رمسج..
وخلاااص قامت الحرب العالميه المعتاده بين سلامة وامنه ونورة ووعد يحاولون يهدون الوضع اما ربيعات امنه فطبعا ماقصروا واقفين يضحكون ..
وعد وسلامة هم اقرب الصديقات حق نورة وكل وحده غير عن الثانيه يعني وعد هاديه وحلوه وناعمه وكل شي تحبه مرتب ومنظم اما سلامة صح انها كانت جميله بعد بس كانت شيطانه وتحب تسوي مقالب في ربيعاتها وما تداني شي اسمه امنه لانها دوم تغلط على ربيعتها نورة وطبعا ما كنت ترضى عليها .
نرجع لبيت ام محمد ..
ام محمد : شيخه فديتج دقي حق نواف شوفيه في أي حزة بيي اليوم من بوظبي؟ عشان تعرفين محمد مستعيل يبانا نسير لهم اليوم قبل باجر
شيخه: ان شاءالله خااالوه الحين بدقله
ام محمد: بارك الله فيج يابنتي.. تبتسم شيخه وتروح تتصل حق اخوها الصغير نواف..
نواف عمره 22 سنة وسيم لاخر درجه طويل وحنطي البشره وعيونه عسليات وبنات اهله مستخفات عليه وخصوصا امنه ..عايش في بوظبي يدرس في التقنيه ويشتغل في نفس الوقت يعني معتمد على عمره قرر انه يطلع من البيت من كثر المشاكل بينه وبين اخوه العود محمد.. ونواف ونورة كانو عيال بو محمد الوحيدين من حرمته الله يرحمها ام نواف ..
رجعت نورة وعبدالله من الامتحان وهم الاثنين بروحهم سووا حفلة في السيارة.. مشغلين الرباش ونورة مستانسه وميته من الضحك على عبدالله اللي يرزف وايوول بالعصا في السيارة وشوي وبيدخل العصا في عين الدريول وطبعا شكله الله لا يوريكم ..وصلو البيت وطبعا يوم دخلو سلمو على شيخه وام محمد ونورة طارت على كومبيوترها وعبدالله راح تلبس وجهز اغرضه وراح وياربعه صوب العزبه لانه كان يعشقها بشكل جنوني ويحب جو البر وهالسوالف ..
نورة طبعا دخلت النت وعلى طول بطلت الماسنجر والمنتدى ودق سوالف ويا سلامة ووعد وربيعاتها اللي متعرفه عليهم من النت وطبعا الخبال على كيف كيفكم.. تدخل عليها شيخه وتقوم نورة من على الكرسي وتحبها على ايدها..
شيخه : اليوم عقب المغرب تجهزي وتلبسي عشان بنسير بيت عمي ناصر..
نورة تستأذن من ربيعاتها على النت وتسكره وتبطل حلجها وعيونها وتقول: لييييييييش؟!!!
شيخه: شو ليش بعد بيت عمج وانتي من متى ما زريتيهم.. كله تتحججين بالامتحانات والدراسه والحين خلاص خلصتوااا ..وبعدين لا تنسين نحن رايحين نخطب امنه حق نواف.. انتي تعرفين انها محيرة حقه من زمان..
نورة بعصبيه: بس يامي انتي ادرى وحده بنواف وانتي تعرفين انه ما يطيقها ولا يدانيها بعيشة الله..
شيخه تنزل راسها: ادري يا بنتي والله ادري بس تعرفين اخوج محمد هو اتفق ويا عمج على كل شي واليوم نواف بيوصل بالسلامه من بوظبي ..
نورة: ونواااف؟؟ يدري عن هالسالفه؟ ا ا اقصد يدري انكم بتخطبونها حقه رسمي اليوم؟
شيخه : ماظني عشان جيه خالوه ام محمد هي بترمسه
وتطلع شيخه من عند نورة اللي تحولت فرحتها بانتهائها من الامتحانات الى غصه وحزن وتذكرت اخوها نواف حبيب قلبها الحنون اللي ما يرفض لها طلب حتى لو طلبت عيونه.. نواف كان يدري بمخطط اخوه محمد ورفض هالشي اللي سواله مشاكل كبيرة بينه وبين محمد ...شو رايكم هل بيتقبل نواف مفاجأة اخوه محمد ونورة شو اللي بيدها تسويه عشان ما تقول حق نواف اي شي يزعله؟!!

"*"الجزء الثاني "*"
بعد ما طلعت شيخه من عند نورة كان حال نورة الله لا يوريكم زعلانه ومتظايجه لانها تعرف ان امنه مب هي المناسبة حق اخوها نواف ..
على طريق بوظبي العين.. نواف كان في سيارته وطاير من الفرحه انه راجع حق دار الزين عشان يشوف اخته نورة اللي وله عليها من الخاطر لانه ما شافها من شهرين.. وولهان اكثر على حب حياته.. وكان يسمع اغنية ميحد (لا تذكرني بحبك ياغناتي.. لا تذكرني بماضيك الجميل.. في صدى ذكراك بجّزر حياتي ..مستحيل احب غيرك مستحيل).. ااااااااه.. طلعت هالآه من قلب نواف اللي كان ومازال ينبض بحب بنت خالته سارة اللي ماكانت تعرف عن شعوره لانه من النوع الهادي واللي مايحب يطلع اللي في خاطره ومحد كان يعرف هالشي الا نورة وطبعا هو ما خبرها بس عرفت هالشي من عيونه كل ما ناظرت سارة يوم اتيي بيتهم .
= = = = = =<في بيت محمد>= = = = = =
محمد وحرمته مريم يالسين في الصاله محمد يقرى الجريده ويشرب الشاي ويا مرته ويدخل عليهم ولدهم الكبير عيسى.. عيسى عمره 21 سنة بس اللي يشوف شكله يقول اكبر من سنه.. طوييييل وعريض وقلبه حنون لاخر درجه..خجووول.. واللي كان يميزه ابتساامته الساحره اللي كانت ما تفاارج ويهه.. كان ملجأه الاول والاخير عمته نورة ..
عيسى : السلام عليكم
محمد+مريم: وعليكم السلام والرحمه هلا بعيسى
مريم : هلا والله بولديه ..شحالك حبيبي ؟
عيسى واونه استحى : بخير يامايه شحالج انتي ؟
مريم : بخير يعلك الخير وما بيكتمل هالخير غير يوم اشوفك معرس واقف على الكوشه
عيسى يضحك : أي معرس واي كوشه يامايه الله يهديج .. انا بعدني صغير على هالسوالف هههههههه
محمد : لا صغير ولا شي ريال شطولك شعرضك وتقول صغير قم يالله قم تراك وايد تتدلع على امك .. وانتي ليش تدلعينه هالكثر ....
محمد عمره 48 سنة قاااسي وقلبه متحجر ما يعرف شي اسمه رحمه.. مع انه عكس ابوه الله يرحمه اللي كان قلبه ما يعرف غير الطيبه ..طلباته اوامر واللي في باله يسويه غصبن عن الكل وطبعا حليلها مريم كانت هي اكثر ضحاياه معاناة لانه كان موريها الويل في معاملته لها.. كلم عمه ناصر بخصوص امنه ونواف من غير مايشاور حد وبالتاكيد انه ما بيشاور ولا بياخذ براي أي حد ..
طلع عيسى متظاايج من بيتهم وماعرف وين يروح غير بيت يده عند عمته نورة.. الكل كان يعتبر نورة ان عقلها اكبر من سنها لان الكل يرتاح يوم يكلمها ويفتح قلبه لها على طووول .
في بيت بو محمد ..
وصل نواف البيت ونورة اول ما شافته من دريشتها نقزت وركضت على الحوش تستقبله.. ونزل نواف وكانت لحظة ولا اروع لوت عليه نورة وهو حضنها بكل الحنان اللي في قلبه وشيخه وام محمد يطالعونهم من دريشة الصاله اللي تطل على الحوش ..
نورة وفي عينها الدمعه : نوااااف والله ولهت عليك وااايد .. جيه شهرين ما تسال عني ولا جني اختك.. وخر عني ماحبك ..
نواف :ههههههههههه يعني انا اللي اموت فيج ...
نورة تصد عنه وفيها ضحكه وصيحه في نفس الوقت ..
نواف: فديت نواري من لي غيرج انا .. تعرفين الامتحانات والشغل وانتي كان وراج امتحانات بعد ..بس هاه بشري شو سويتي ؟
نورة: اول شي دش سلم على امايا شيخه واميي عايشه و بعدين بخبرك وبنسولف على راحتنا ...
دخل نواف وسلم على شيخه وام محمد ..
شيخه : الحمدلله على السلامه نواف
نواف : الله يسلمج غناتي .. هاه شو الغدااا؟؟؟؟
نورة تطالعه بنص عين : ول عليك .. توك واصل وتسال شو الغدا ؟؟
الكل ضحك
ام محمد : هههههههه توك واصل يا ولدي ريح شوي وبنحط لك الغدا ..
نواف يحب راس ام محمد : ان شاءالله يا ااغلى ام في هالكون ..
كانت ام محمد هي اللي ربت نواف يوم كان صغير وكان يعتبرها انه هي امه الصدقيه
نواف : نواااري .. تعالي غرفتي عشان تخبريني شو سويتي في امتحاناتج ..
نورة : حاضر يافندم جااايه على طوووووووووول
تمو كلهم يضحكون على نورة.. وطلع نواف فوق عشان يريح من الطريق وقبل ما تلحقه نورة يوم تاكدت انه دخل غرفته سالت شيخه ..
نورة : امايا امايا .
شيخه : هاه غناتي بغيتي شي؟
نورة : هيه ليكون بتخبرين نواف الحين ؟؟؟
شيخه : لا انا قررت اني اخلي امي هي اللي تخبره تعرفين هي اللي تمون عليه ..
نورة تطالع ام محمد واللي كانت تزقرها امي ..
نورة : امي دخييلج لا تقولين له دخييلج رمسي محمد وقوليله ياجل هالشي
ام محمد : نورة يابنتي انتي ادرى باخوج محمد يوم انه يصر على الشي او يحط في باله شي .. ما يحط حساب حق أي حد ...
نورة : بس ...
ام محمد :بس شو يا نورة ؟؟
نورة تطالع شيخه وتطالع ام محمد بنظرات حزن ..
نورة : ماشي خلاص .. سوو اللي تشوفونه ..بس انا اقولكم من الحين اذا طلع نواف من البيت وما رد له عرفو ان محمد هو السبب وانا ما بسامحه على هالشي .
وتربع نورة على الدري رايحه صوب غرفة نواف وحصلته يتسبح في الحمام وتمت تترياه لين ما يطلع ويوم طلع بينت له انه مافي شي وتمت تسولف له عن الامتحانات وعن ايام الدراسه والسهر هي وعبدالله وتم نواف يضحك عليهم ..
في نفس الوقت دخل عيسى بيت يده وسلم على يدته وعمته شيخه وعلى طول طلع فوق يوم درى انه عمه نواف هنيه عشان يسلم عليه ولقاه هو ونورة يالسين يضحكون ويسولفون .
عيسى : وانا اقووووووول ليش منورة العين اتاري النور كله هنيه ..
نواف : ههههههههه بس عاااد عن الحركات ...
عيسى يسلم عليه وعلى نورة ويقعدون سوالف وضحك بس نورة حست انه عيسى في خاطره شي وياي عنده سالفه ....
= = = = = =<في بيت ابوطارق .. العم ناصر >= = = = = =
الكل كان يتجهز وامنه كانت تنتظر هاليوم بفارغ الصبر انهم يخطبونها حق نواف وترفضه بس عشان تحرق قلب نورة وتحرها.. بس هي ماكانت تدري انه نواف رافض هالشي وحاطه في بالها انه ميت عليها ....
ام طارق: امنه فديتج يالله قومي تجهزي الحين بيوون بيت عمج احمد
امنه: امايا ترى انا ما بطلع الا يوم يطلبون هم وبفكر بعد ..
ام طارق تطالعها بنظرة يعني هيه صح وايد : انزين يالله اشوف جدامي تراج وايد مصختيها.. بفكر اونه.. شو تبين يقولون عنا العرب هاه ... لا لا انتي شكلج ناويه على شر
امنه وهي تضحك بخبث : ههههاااااااي لا ناويه ولا بنوي وانتي بتشوفين اللي بيصير ...
طارق : امووون اموووون
امنه وهي خايفه : لبيه هلا طارق
طارق بعصبيه : قولي والله بس انتي؟ العرب بيوون وانتي واقفه تتضحكين جيه ..وبعدين كم مرة قايلج لا تضحكين هالضحكه الشينه فشلتينا .. صوتج واصل برى
امنه تنزل راسها وهي خايفه ولا نطقت بكلمه وحده ..
طارق اخو امنه الكبير عمره 25 خاطب بنت خالته نوال وطبعا كانت بينهم قصة حب.. طارق شديد وااايد ويا خواته امنه ومها اللي اصغر عن امنه .. بس طيب ويا حبيبة قلبه نوال ومايرضى عليها أي شي ..
= = = = = =<نرجع لبيت بو محمد>= = = = = =
طلعت ام محمد فوق عشان ترمس نواف في السالفه وطلبت من عيسى ونورة انهم يخلونهم بروحهم بس بطريقه غير مباشره.. طبعا هم فهمومها على الطاااير .
نواف يطالع ام محمد : امايا ...خير شو بلاج ؟؟؟
ام محمد : ماشي يا ولدي بس حبيت ارمسك في سالفة
نواف: خير ليكون فيصل ولا حمد فيهم شي ؟؟؟
ام محمد : لا لا مافيهم الا العافيه بس بغيت اقولك ان اليوم عقب المغرب بنسير بيت عمك ناصر ...
نواف وهو منصدم : بيت عمي ناصر ؟؟؟
ام محمد وهي خانقتها العبره: اخوك محمد اتفق وياهم على كل شي واليوم بتسير تشوف امنه
نواف : لالالالالا محمد يباله حد يوقفه عند حده ..
ام محمد : لا تقول جيه هذا مهما كان اخوك العود وفي مكانة ابوك الله يرحمه
نواف بعصبيه : في مكانة ابوي !! في مكانة ابوي ويبى يدمر حياتي
ام محمد والدموع تنزل من عينها : هو ما يبالك غير السعاده
نواف: أي سعااده هاي أي سعااده .. !!!!
ام محمد : بس يا نواف لا تسوي بعمرك جيه.. واسمع رمسة اخوك العود وطيعه ..
نواف وهو معصب وخلاص وصل حده : امايا اذا ماتبيني ارجع البيت مرة ثانيه بطيعه وبسوي اللي يباه
وطلع نواف من غرفته وهو معصب.. نورة وعيسى طلعو من الغرفه على صوت صراخ نواف.. نورة حاولت توقف نواف لكن هو شل ايدها من على جتفه وطلع صوب سيارته ..
نورة وهي تهدي ام محمد :امي خلاص خلاص هدي شوي ..
عيسى واقف مايعرف شو يسوي ..
نورة تصرخ عليه : عيسوووه الحق نواف شوفه وين بيسير دخييلك بسرعه بسرعه يالله
نواف ركب سيارته مب عارف وين يروح ويدوس الريس ويطلع بسرعه من البيت ..
ويركب عيسى سيارته ويلحقه وهو مرتبك ومب عارف راسه من ريوله ويلحق على نواف وياشر له يوقف له عند الدوار ..ويوقف نواف وهو خلاص ويهه مستوي احمرر من كثر ما هو معصب ..عيسى ينزل من سيارته ويسير يركب ويا نواف ..
عيسى : بلاك جيه ؟؟؟ شو استوى !!!
نواف ساااكت ومايرد عليه .....
عيسى : نواف .. شو قالتلك يدووه ؟؟؟ شو مستوي ؟!! ليكون عشان الدوام ل.....
يقاطعه نواف :ماشي .. ماشي خلاص .... يالله انزل وارجع بسيارتك انا الحين برجع البيت ..
عيسى وهو مب فاهم السالفه ..: !!!!!!!!
نواف يطالعه وبعصبيه : يالله انزل..
نزل عيسى وركب سيارته ورجعو اثنينتهم لبيت بو محمد
ام محمد كانت تصيح وخايفه على نواف لا يستوي فيه شي وشيخه ونورة يحاولون يهدووونها.. اما نورة فكانت تتقطع من داخلها وخاااااايفه على اخوها عن يستوي فيه شي ..
يدخل عليهم نواف وتقوم ام محمد وتلوي عليه وهي تصيح بحرقة..
ام محمد : نواف دخيلك عشان خاطري اسمع كلامه هالمرة ولا تعاند ...
نواف : ان شاءالله يامايا انشاءالله بس عشان خاطرج انا بسير وبشوف شو نهايتها ويا محمد
عيسى كان واقف وعرف ان ابوه في السالفه وقال في خاطره : الله يعينك يا نواف .. الله يعينك على اللي بييك من ابوي ..
نورة طالعت نواف وقالت : نواف .. وقبل ما تكمل ..
قطع نواف رمستها وقالها : سيرو يالله كلكم تلبسو عقب صلاة المغرب بنسير بيت عمي ناصر.
الكل استغرب من تصرف نواف واولهم نورة اللي قالت في خاطرها.. خلاص اخوي ناوي على عمره بالهلاك دام انه بيوافق على بنت عمه .. وبيتخلى عن حب حياته ساره..
= = = = = =<في بيت الخاله وديمه >= = = = = =
جواهر : ساااره سويييييييييييييييره بطلي الباب ..
جواهر اخت سارة الكبيرة عمرها 23 وتشتغل في بنك وكانت تبين من تصرفاتها الطايشه انها اصغر عن سارة بعشر سنين مع ان الفرق بينهم بس 3 سنين
سارة: جوااهر حرام عليج .. ما تخلين الواحد في حاله .. خليني ابى ارقد .. جلبي ويهج
سارة عمرها 20 سنة وطالبه في السنه الثانيه من جامعة زايد.. كانت معروفه بطيبتها وبجمالها الفتان وبهدووئها الواضح ..
جواهر : بسررررررررعه بطلييييي بخبرج شي
سارة تقوم وتقول في خاطرها : امري لله .. مافي مفر منها
بطلت الباب وقالت : خير شو صاير؟
جواااهر: صباح الخير يا مدلل
سارة بكل برود : والله انج فايجه ..الحين هذا هو الشي اللي تبين تقولينه حقي؟ اقول بس خليني ارجع اكمل رقادي ..وترجع سارة وتتلحف مرة ثانيه
جواهر تمت تلعب بشعر ساره وتغلس عليها.. وقالت: ساروووه تعرفين انه ولد خالوه نواف بيخطب بنت عمه امنه اليوم؟
سارة مستغربه :!!!!!!!!!!!!!!!!
جواهر: هيه بلاج جيه تطالعيني ؟ اليوم بيسير بيشوفها وبيتفقون على كل شي
سارة تنش من مكانها : بس نورة قايلتلي من قبل ان نواف ما يبا امنه
جواهر: والله يباها ما يباها مشكلته.. تعالي انتي ليش تسألين ليكون حن قلبج وطلع الحب اللي كان مستخبي ههههههه
سارة تضرب جواهر بالمخده : سخييفه يالله جلبي ويهج وخليني اكمل رقااادي
جواهر طلعت من الغرفه وهي تضحك على اختها وهي طالعه شافت اخوها الصغير مايد وهو يلعب وطبعا ما خلته في حاله هههههههه غلست عليه لين ما قالت بس
مايد وهو يصيح : ابى كورتي يالحراميه ..
جواهر وهي خاشه الكورة ورى ظهرها : اي كورة؟؟
مايد : جواااهر بخبر عليج ماما
جواهر عطته الكورة ولوت عليه وهي تضحك : فديتك انت والله انت الوحيد اللي مستحمل خبالي في هالبيت
وتمو يضحكون هم الاثنين ,,,
: اووووهوووووو شو هالحشره ؟؟؟
جواهر سكتت ورفعت راسها : صح النومّ
فهد: صح النوم هاه .. اي نوم انامه وانتي واعيه جنج ينيه .. حرام عليج علي دوام الليله خليني ارقد شوي
جواهر تمت تضحك على اخوها فهد اللي سكر باب غرفته ورجع ينام .
فهد اخو جواهر وسارة وعمره 22 كبر نواف بالضبط وله نفس الصفات الشكليه ونفس طباع نواف بس كان شوي جريء.. كان جماله يلفت النظر في اي مكان يكون هو موجود فيه لانه بدون ما يكشخ كان حلو وشكله كشخه ..جواهر وسارة كانو دااايما يغايظون نورة فيه ويطلعون نكت عليهم وهي تضحك عليهم لانهم من سنة اكتشفو انها تحبه ومخبيه هالشي في قلبها ومب طايعه تخبر حد وهي الحين تقريبا نست هالحب عقب ما عرفت ان فهد مب هو الانسان اللي بيفهمها وتفهمه لانه صعب المنال وتفكيره صعب شوي ..
= = = = = = < في بيت العم ناصر >= = = = = =
كانو الريايل في الميلس عمهم ناصر وعياله طارق وسلطان اللي كان بعده في ثاني ثانوي وسعد اخر العنقود اللي عمره 12 سنة ومن بيت بو محمد كان محمد حاضر وعياله عيسى وخالد الاصغر عن عيسى بسنتين واخو محمد الوسطاني فيصل عمره 38 اللي كان ماشي اطيب منه والكل يشهد انه وارث طيبته من ابوه وكان ياي ويا حرمته وبناته واخوهم الثالث حمد وعمره 27 سنة اللي متزوج من كم شهر وطبعا نواف اللي كان قاعد وساكت ولا جنه هو المعرس وكلهم يتفقون شو بيسوون والميلس مستوي حشرة ماشاءالله لان الكل كان يرمس ..
بوطارق: شوف يا بوعيسى المهر وهالسوالف خلو الحريم يتفقوون على هالاشياء ..
محمد: والله كل اللي تامرون فيه نحن حاظرين ..
بوطارق: هاه يا نواف شو قلت؟
نواف سرحان وسااااكت.. جان يدزه عيسى ويقوله : اييه عمك يرمسك
بو طارق يضحك : المعرس مب ويانا.. هاه شو الراي ؟
نواف : اسال بو عيسى الراي رايه والشور شوره
الكل لف على محمد وطالعه بنظرة وعرفو ان نواف مغصوب على هالشي واولهم فيصل اللي كان محمد مفهمه ان نواف موافق وماعنده أي مشكله ..
محمد وهو مرتبك: افا عليك يا نواف عمي يسالك عن رايك مهما كان انت المعرس ..
نواف: مادري اللي تشوفونه سووه
طارق يهمس في اذن حمد : بلاه نواف؟ متظاايج من شي؟
حمد : والله علمي علمك ....بمكن محمد مسمعنه كم كلمه
بوطارق عرف انه في شي بس ماحب يظن ظن السوء : خلاص عيل توكلنا على الله والملجه الخميس الياي
نواف هنيه كان خلاص خانقته العبرة ويقول في خاطره : الله يسامحك يا محمد الله يسامحك
وعيسى يالس يطالع عمه وما بيده حيله انه يسوي شي ..
= = = = = = < في ميلس الحريم >= = = = = =
دخلو الحريم وسلموا على بعض وكانت نورة يالسه تسولف ويا مها اللي كانت عكس اختها امنه في كل شي ونورة كانت متغصصه وشوي وبتنفجر من الصياح عليهم بس كانت تسوي عمرها انه عاادي وانها فرحانه ..
ام طارق تطالع نورة بنص عين وهي تنغز فيها : اقوول الا نورة بعدها ما انخطبت؟
ام محمد : لا بعدها والله ..
شيخه : بعدين نورة بعدها صغيره على العرس والمسؤوليه..
ام طارق: لا صغيره ولا شي .. هي بس تتدلع شوي
نورة تطالعها وتقول في خاطرها .. يااا ربيي انا المينونه اللي ييت
مها تهمس في اذن نورة : ماعليه نواري انتي تعرفين امي وحركاتها استحمليها شوي ..
نورة : لا عادي فديتج .. خلها تاخذ راحتها ..
ام محمد وهي تحاول تغير السالفه : هاه عيل وينها العروس نبى نشوفها ..
ام طارق وهي تبتسم : ان شاءا لله الحين بتنزل .. يا مها
مها: لبيه
ام طارق : سيري زقري امنه خلها تيي تسلم على الحريم
مها: ان شاءالله الحين بسير
= = = = = = < في غرفة امنه>= = = = = =
مها: اموون غربلج الله !! ليش ما تلبستي ولا تعدلتي؟؟
امنه بكل دلع : هههههه كيفي
مها: اييه الحريم تحت يتريوونج من الصبح ... يالله بسرعه تلبسي ونزلي
امنه: ما هموووني ..
مها معصبه ومبطله الحلج ... سكتت ونزلت وخبرت امها باللي صار.. امها استاذنت من الحريم اللي حسوا انه في شي وخصوصا نورة اللي كانت حاطه في بالها ان امنه بتنقز من الفرحه وبتيي تربع عند الحريم.. وسارت تقنع امنه بس للاسف ماطاعت وقال حق امها انا ماباه ومب موافقه
ام طارق: ياللي ما تستحين على ويهج ..عيل يوم ابوج سالج ليش قلتي انج موافقه هاه؟ وين اودي ويهي الحين وين اوديه؟؟!! انتي تبين نوروه تتشمت فيج؟
امنه وهي تضحك باستهزاء وجنه العيد: يامايا عادي غيرت رايي ولا ما يحق لي اغير رايي؟! وبعدين انا ما غيرته الا عشان احرق قلب نورة اللي الكل ميت عليها.. مادري على شو والله انا احلى عنها بمليوون مرة واحسن عنها بعد ..
ام طارق: حسبي الله ونعم الوكيل فيج.. حسبي الله ونعم الوكيل ..انتي ما ينفعج غير اخوج طارق ..
وهنيه امنه عاد ماتت من الخوف وحست انها بتاخذ نواف غصبن عنها.. لانها تعرف انه اخوها ما عنده ون تو على طول بالعقال.. بس حاولت تجمع قوتها وتواجه اخوها ..ونزلت ام طارق وزقرت طارق من الميلس وخبرته.. طلع طارق حق امنه يتفاهم وياها
وفي هالوقت كان نواف سرحان في عالم ثاني.. يفكر ويقول: هاي اخرتها يوم اني غبي وماعرف اتصرف لو اني قايل حق فهد هذاك اليوم اني ابى سارة جان ما كنت يالس بينهم.. ويقطع تفكيره اخوه فيصل ..
فيصل : نواف
نواف : هلا فيصل
فيصل: نواف انت موافق على اللي يصير ولا محمد مدبر كل شي بروحه؟
نواف طالع فيصل بنظرة انه كلامه صح وسكت ..
فيصل: انا كنت عارف انه يبى يمشي اللي في راسه وما بيسوي حساب حق أي حد.. بس انت ليش ما خبرتنا من قبل الله يهديك؟
نواف وهو متظايج : انا توني اليوم رجعت من بوظبي وخبروني السالفه ..
في نفس هالوقت طلع طارق يتفاهم ويا امنه ..
طارق: شو هاا اللي اسمعه من امي؟
امنه:...... ساكته وهي خايفه
طارق: صح اللي سمعته ولا لا؟؟؟
امنه وحاولت تبين قوتها على طارق: هيه صح الكلام اللي سمعته
طارق يطالعها وهو خلاااص شوي وبيذبحها : انتي شو بلاج؟ هاه تبين تفظيحناااااا .. هاااااه
امنه: طارق دخيلك انا فكرت وخلاص مابى اخذ نواف ..
طارق: اصلا نواف ريال ما ينعاب وكامل مكمل وكل بنية تتمناه .. بس انتي مالت عليج تبين كل شي غير عن الناس ...
امنه : يعني شو بتغصبووني عليه؟
طاارق سكت وطالعها من فوق ليين تحت وطلع عنها ..نزل طارق عند الريايل وزخ ابوه على طرف وخبره.. ابوه كان وايد مدلع امنه لاخر درجه وما يرضى عليها اييي شي ..
بوطارق حق طارق : خلاص برايها
طارق وهو منصدم : شووووه !! ابويا شو هالرمسه وقوم عمي ؟؟
بو طارق : ماعليك انا بتفاهم وياهم كله ولا امنه ..
طارق: بس يا بويا ...
بوطارق: لا تيلس تبس بس لي الحينه يالله طوف طوف جدامي..
طارق منقهر من امنه اخته ومن تصرف ابووه اللي مدلعها زياده عن اللزوم وهالدلع قااهر طارق وااايد ..
نرجع حق نواف وفيصل ..
نواف: ااه يا فيصل مادري شو اسوي الحين مادري .. ماباها والله ماباها ..
فيصل:لا اله الا الله ..لا اله الا الله .... والله مابيدي شي اسويه الحين يا نواف..
حمد يتدخل : نواف .. فيصل.. خير شو صاير!!
فيصل : استوى اللي كنا خايفين منه يا حمد
حمد: لاا حوووووول .. بعده محمد حاط دوبه ودوبك .. والله اخاف يسويلك نفس سالفتي ويا فاطمه
حمد تزوج فاطمه غصبن عنه لان محمد عرف انه يحب وحده غير وحلف امية يمين انه ما يتزوجها.. وزوجه حق فاطمه (مرته حاليا) وهي اخت مريم مرته وطبعا سار خطبها حقه بدون ما ياخذ رايهه وحمد ما يقدر يقوله اي شي لانه اخوه العود مهما كان وهو من النوع اللي يسكت عن حقه دايما ..
محمد شافهم متيمعين وقال اكيد عندهم سالفه ويتفقون علي (الحمدلله والشكر شاك في نفسه) وحاول انه يلفت الانتباه ..
محمد: انزين يا عمي عيل خلاص الملجه الاسبوع الياي ان شاءالله
بوطارق مب عارف شو يرد عليه وطبعا هو ما يرضى على بنته انها تاخذ واحد غصبن عنها حتى لو كان ولد اخوه ..
محمد: !!! عمي ناصر شو قلت ؟؟
بو طارق: والله يا محمد.. ماودي نستعيل بالملجه لين ما البنت تشوف نواف ونواف يشوفها واذا عيبته وعيبها يصير خير.. وتعرف انه ماودي اظلم حد بهالزاوااج ...
الكل انصدم من كلام بو طارق.. واولهم نواف اللي شوي وكان بيقوم بيحب راس عمه ويلس يدعي في خاطره انها ما توافق عليه ومحمد اللي نزل عليه كلام عمه مثل الصاعقه.. وحاط في باله ان عمه عقليته نفسه وما بياخذ براي البنت.. بس طلع بو طارق راعيها
= = = = = = < نرجع حق ميلس الحريم >= = = = = =
ام محمد حست ان في شي: ام طارق فديتج خلي امنه على راحتها اذا ما تبى تنزل اكييد مستحيه وهذا شي عادي ..
ام طارق : لا بس امنه شوي تعبانه من الامتحانات تعرفين اليوم كان اخر يوم و..
شيخه : برايها يالغاليه ماعليه برايها ..
ويتصل عيسى بتلفون امه مريم ويخبرها انهم يتريونهم برى ..ويستاذنون الحريم والريايل .. وكل واحد يروح بيته ...
= = = = = = < في بيت بو محمد>= = = = = =
نواف كان في غرفته ودخلت عليه نورة ...
نورة : نواف ..
نواف رفع راسه وعيونه كلها حزن وشكله كااااان تعباااااااااااااان
نورة: نواف .. ليش وافقت على اللي استوى اليوم وطعت محمد ؟
نواف يطالعها ويعني هو ما فهم شو قصدها ...
نورة تكمل: وسارة ؟؟
نواف بطل عيونه على الآخر وكان قلبه شوي وبيوقف ..
نواف: بلاها سارة؟ شو صاير؟
يا ترى شو بتخبره نورة عن سارة؟؟.. وشو بيكون موقف امنه.. تعتقدون ان طارق بيغصبها انها تاخذ نواف؟ ونواف شو موقفه من كل اللي يصير؟!!

"*"الجزءالثالث"*"
نورة: بسم الله عليك يا نواف شوبلاك نقزت في ويهي جيه مرة وحده ..
نواف: اقووولج شو بلاها سارة .. يالدبه شو صاير؟؟!
نورة وهي مستغربه من تصرفه وهي اللي حطت في بالها ان نواف نسى هالشي بس حبت تجس النبض: ما بلاها شي .. بس انت ما تباها ؟
نواف طالعها بنظرة وانسدح على شبريته : يعني انتي حق شو تبين توصلين ؟
نورة وهي تضحك: والله انك حركات انت وهي كل واحد يكابر على الثاني ..
نواف فز من مكانه ومسك نورة من كم بجامتها وهي تحاول تنش : ليش شو قالت عني ؟
نورة تضحك وتطالع السقف تبى تفور دم نواف
نواف : نورووه بتخبريني ولا افرج من الدريشه الحين !!
نورة: ههههههههههههه عشان اسويلك خندق هنيه في البيت
وتمت تضحك وهو خلاص يبى يضحك بس يبى يعرف سارة شو قالت عنه ..
نواف: نوراااي دخيلج خبريني يالله عاد ..
نورة وهي مبتسمه ابتسامه خبيثه هاها: هي كانت تمدحك هذاك اليوم ..
نواف وخلاااص قلبه يدق بسرعه بسرعه: أي يووم بالضبط ؟؟؟؟؟
نورة : تذكر يوم عزمونا على حفلة جواهر وكلنا روحنا دبي ..
نواف تذكر هذاك اليوم انه شافها بالصدفه بس هي ما كانت تدري وكانت ما شاءالله عليها تسكت من جمالها وتولع بحبها زياده.. وسرح وتم يتذكر هذيج اللحظة اللي ما فارقت ذاكرته..
نورة : حوووووه وين سرحت ..
نواف انتبه وتم يضحك على عمره : انزين نواري شو قالت عني بالضبط ؟
نورة : مممم ماشي قالت ماشاءالله عليه نواف كبر واستوى ريال ولا جنه كنا نلعب مع بعض يوم كنا يهال ..
نواف هنيه خلاص استااانس من الخاطر ولا جنه توه متنكد من سالفة خطوبته.. وابتسم
نورة : ايواااااا شعليييييييك مدحوووك يا نواف ههههههههه
نواف: ههههههه الله يغربل ابليسج يا الدبه ..
نورة وهي تبتسم : نواف .. والله لو ادري انك تحبها كل هالحب جان خبرتها ....
نواف: نورااي جب ولا كلمه انا ماباها تاخذ عني فكره غلط ..
نورة : ههههه ليش انت بنت تفكر جيه وياراسك ..هههههههه صدق انك سالفه اصلا كلنا نعرف ..
نواف وبطل حلجه : هاااه شوووه؟ مننو يعرف؟؟ ليكون سارة تعرف؟
نورة وهي بعدها تضحك عليه : ههههههه لا ما تعرف بس حست بهالشي لانه جواهر شكلها تعرف هالشي هههههههه
نواف وبانت عليه الراحه : ياااويلج اذا خبرتيها يا نوروووه .. فهمتي ؟
نورة : انا ابى اعرف ليش ما تباني اخبرها ..
نواف حاول يتهرب: نورااي انا اخاف انها تعرف وبعدين تكون حاطه في بالها اني شرات اخوها ...
نورة وهي ما استوعبت شي ..
نورة : نواافوووو ايييه شو يالس تخربط انت الظاهر خرفت يوم خبرتك انها مدحتك ههههههههه
نواف دزها من على الشبريه : هههههههههه يالله يالله سيري رقاد
نورة : هين يا نوافووو تخبي علي انا .. ماعليه ماعليه مابكون دبووه اذا ماطلعت الرمسه من عيونك ..
نواف: انزين يالدبه تصبحين على خير ويالله رقااد مب على النت فااهمه ..
نورة بمكر : اسفه ههههههه المنتدى في انتظاااري نياااهاااا ههههههههه
وتطلع نورة من عند نواف وهي تضحك وهو في عالم ثاني.. سارح بفكره بعيييييييد ويفكر في سارة .. وفي نفس الوقت خايف انها تعرف بحبه وترفضه لانهم رابين مع بعض وبينت له اكثر من مرة انها شرات اخته بدون ما تعرف انه هالشي بيجرحه او بيعذبه من داخل ..
نورة راحت ويلست على النت وطبعا الاخت مشتطه في المتندى وفي الماسنجر ويا ربيعاتها اللي كل وحده حاطه اواي وتحاول ترمسهم وتغلس عليهم ..نورة كانت لها شعبيه واااسعه في المنتدى والكل يحبها ويموت على سوالفها الللي تضحك وكانت تمووت على حل مشاكل غيرها وكان لها فترة ما دخلت المنتدى ..كان وياها في المنتدى مرااقب كان دايما حاط دوبه ودووبها واسمه جرح الزمن (طبعا نك نيمه) ودايما يرفع ضغطها ودايما يطلع عنها مواضيع تضحك بس هي كانت تضحك دايما عليه وترد عليه برد احلى واقوى هههههه.. يوم دخلت المنتدى انصدمت وحصلت انه مطرشلها رساله خاصه.. وكانت اول مرة يطرشلها رساله خاصه لانه معروف بين الاعضاء انه مستحييييل يطرش أي رساله خاصه او انه يعطي ايميله حق اي حد.. المهم كان محتوى الرساله كالآتي ..
(السلام عليج اختيه قطوه ..شحالج؟ عساج بخير!! والله خوفتينا عليج يوم انج غبتي جيه مرة وحده.. عاد قلنا درسي حق امتحانات الثانويه عامه عيل حق امتحانات الجامعه شو بتسوين هههههه.. اتمنى انج تكونين بخير وتردين لنا سالمه..اخوج جرح الزمن) ..
نورة منصعقه وترمس عمرها بصوت عالي: ول!! جرح الزمن مرة وحده ههههههههه اكيد هاي خدعه منه عشان يطلعني مصخره في المنتدى بس ماعليه بكون احس منه وبسوي عمري عااادي ..ردت نورة على رسالته برساله كان محتواها ..
(تسلم اخوي جرح الزمن على الرساله اللي صدمتني شوي وفرحتني وايد بسؤالك عني في غيبتي ..انا رجعت حق المنتدى واتمنى اشوف مواضيعك الحلوة .. وهاااه لا تنسى تنافسني في المواضيع خخخخ.. اختك قطوة)
جرح كان موجود في المنتدى واستغرب من ردها اللي شافه في نظره انه ناعم وحلو واللي دل على ذوق نورة وعلى شخصيتها المرحه وشوقه اكثر انه يتعرف عليها اكثر واكثر لانه اعتبرها غامضه وايد عقب رسالتها.. وهو ما كان متوقع هالرد منها لانه من ردودها الدفشه على مواضيعه حس انها دفشه وطاايشه شوي هههه..
في نفس هالوقت نورة كانت تتريا رده وهي محترقه وتتحرقص هههههههه وتقول في خاطرها يالله رد يعلك .. يالله يالله
ورد عليها برد احلى وهي من صوب ثاني ترد ويتبادلون الرسايل الخاصه وطلعو هم الاثنين من المنتدى وكل واحد عرف شي بسيط عن الثاني.. وحتى انهم ما تبادلو الايميلات ..
طلعت نورة من النت وهي رايحه فيها من النوم والتعب.. بس تمت تفكر وايد في جرح الزمن وقالت يا ربي شو سالفته.. من كلامه في الرسايل حسيت ان وراه سالفه.. الا اعرفه لكن رجعت وتعوذت من ابليس وقالت: بلا لقاافه هههههه وضحكت على عمرها ورقدت ..
اليوم الثاني اول ما بطلت نورة عينها لقت ويه عبدالله في ويهها وقالها : بووووووووووو
عاد هي من الخرعه قامت وكفخته على عينه وتم يضحك عليها
عبدالله : يالدبه يالله بلا كسل نشيييييي اباج تخبريني شو استوى امس .. امي تقول استوت اشياء واشياء ..
نورة وهي تصرخ وحاطه المخده على راسها : اطلع برىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىىى
عبدالله : ههههههههههههههههه لا ما طلبتي شي انا تام هنيه على راسج لين ما تقومين يالله بسرعه
نورة وهي تطالع ساعتها وكانت 9 الصبح : حرااام عليك يالظالم .. ابى انااام اليوم الجمعه
عبدالله : محد قالج تبققين عينج في الكمبيوتر امس .. يالله نشي ترى هاااه ما بنوديج العزبه ويانا ..
نورة وهي فازة من شبريتها :انزييييين افف الحين بنش ..
نورة كانت تموت وتسير العزبه لان خبالها هي وعبدالله كله يطلع وهم هناك المهم قامت نورة وتبلست وصلو الظهر ومشوا سيارة الدريول وسيارة اخوها نواف ولحقوهم هناك اخوانها فيصل وحمد وطبعا محمد كان نحيس وما كان يروح هالاماكن واذا راح ينكد عليهم كالعاده ....
نورة كانت مشغوله ويا بنات اخوها فيصل ..نور وعمرها 10 سنين وفوز اللي عمرها 8 سنين وخلود الي بعدها ما كملت الا سنه ونص .. وطبعا هذيلا كانو بنات فيصل اللي الله ما ارزقه غيرهم ..عبدالله كان يسوق البانشي على العراقيب وكل شوي يركب حد بالدور وطبعا ذل نورة لين ما خلاها تركب ..
نواف وفيصل وحمد كانو يالسين يشربون القهوه وكان هذا حال ا لحريم بعد اللي كان ناقص قعدتهم مرت محمد مريم المسكينه ..
فيصل يسال نواف : اقووول ترى عمي شكله ناوي يكنسل وما يعطيك بنته امنه ..
نواف: والله ابركها من ساعه ... محد بيرتاح غيري
فيصل:ههههه ول لهدرجه ماتدانيها ...
نواف : مب اني ما ادانيها بس يافيصل محمد يبى يغصبني على البنت وانا ماباها
حمد يدزه : عيل منو تبى هااااه !!
نواف ابتسم وسكت ..
فيصل : الله يغربل ابليسك يا حمد ههههههههههه اكيد ما بيخبرك ..
وتمو الشباب ينكتون ويضحكون ومن بعيد شافو سيارة عيسى وكان عيسى يستانس على قعدة اعمامه وعماته ويلسوا سوالف .. طبعا محمد ماكان يدري لانه لو يدري جان راحو فيها كلهم .
نورة يت عندهم وسلمت عليهم : السلام عليكم يا جماعه ..
الشباب: وعليج السلام هلا والله بنواااري
عيسى: نواااري شو بلاها عيونج حمر جيه ؟
نورة وهي تحك عيونها : هذا كله من عبود يالس ويفحط علينا وياراسه هههههههه
كلهم تمو يضحكون على شكلها ..
فيصل: ويين بناااتي ليكون صار فيهم شي ..تراني بجلبه هو والبانشي ماله
حمد: لا اذا بتجلبه بروحه اوكي بس البانشي لا الله يخليك هذا انا ماخذنه حقه هههه
نواف:ههههههههههههههه لا لا هذا ماخذنه انا وياك شراكه ههههه
نورة: شراكه اونه ههههههه تقول عقار ولا عمارة ..
نواف: سكتي بس انتي ما تعرفين شي باجر يوم تكبرين بتتعلمين .. هاي سوالف كبار خخخ
نورة: فديتني كبيره اجنن وعمري 18 شو مب ساده عينك انا
فيصل يطاالعها ونظرة ابوه في عينه : يالله نورة كبرتي وصرتي حرمه وين امج وابوبي يشوفونج ..
ساد الصمت بينهم كلهم ونورة ابتسمت
عيسى : وااااااااااااااههههههه طاعو شكلها اونها استحت
نورة: ويا ويهك عيسووووه ههههههههه فديتني خجوله
وضحك الكل وكااااان الجو روعه واللي زاده روعه يمعتهم والوناسه اللي هم فيها ..
عيسى: نوراي بغيت ارمسج شوي
حمد: طااااعو هذيلا اونهم اسرار بعد .. انتو شو عندكم هاه ؟!!
نواف:هههههه خلهم هذيلا بلاك صاير جيه ملقوف ههههههه
فيصل:ههههههه هيه والله انك ملقوف وانا اشهد
حمد مب قادر يتكلم من الضحك وياشر على نورة وعيسى يعني يالله سيروا برايكم.. راحو نورة وعيسى ويلسوا بعيد شوي عنهم ...
عيسى: نوااري
نورة: عيسوه شو بلاك؟
عيسى: ابوي...
نورة : لا حول ولا قوة الا بالله ... شو بلاه ابوك ؟؟؟
عيسى: معتبرني واحد ماله أي راي ولا شخصيه في البيت..
نور: يعني انت ما تعرف انه ابوك عمره ما عبر حد .. تتذكر يوم زوج حمد حق خالتك غصبن عنه
عيسى وهو منزل راسه وكل اسى وحزن : نواااري خلاص انا قررت اني اطلع من البيت
نورة وهي مبطله عيونها : شووووه؟
عيسى: هيه اللي سمعتيه بطلع وبيي بسكن في بيت يدي ليين ما اخلص الجامعه وبعدين بسير بوظبي عند عمي نواف وبشتغل هناك.. وافتك من ابوي وصدعته
نورة: يا عيسى استهدي بالله ترى ابوك جيه وبيتم جيه طول عمره ويوم انت بتطلع من البيت هالشي ما بغيره وبالعكس بخليه يعاند اكثر واكثر ..
عيسى : والله ما يهمني بس...
نورة: وامك يا عيسى وامك ؟؟
عيسى: والله محد يغمضني غير امي هالمكسينه اللي متحملتنه ..
نورة: عيسى امك واايد تحبك وانت اكثر واحد من عيالها يقعد وياها ويفهمها عدل وين بتسير وبتخليها بروحها هاه ؟؟
عيسى وهو محتار : والله ماعرف والله ماعرف شو اسوي
نورة تحط ايدها على جتفه: عيسى صل على النبي واتعوذ من ابليس واتحمله هذا مهما كان ابوك ومهما سويت بيتم ابوك فهمتني وفكر في الناس اللي يحبوونك قبل اي شي؟
عيسى: ان شاءالله .. مشكووره نواااري والله مالي غيرج في هالدنيا انتي وامي ..
نورة والضحكه شاقه الويه : افا عليك عيسووووه انا حاظرة في أي وقت
عيسى يمزح: اونها عااد تشققت هههههه
نورة:هههههههههههههه كيفي ههههههههههههه
في بيت العم ناصر.. طارق وامه كانو يالسين في الصاله ويت مها ماسكة كتاب وتقرى فيه ...
طارق : هلا والله بالمها شحالج ؟
مها مستغربه : اهلين طارق .. بخير وانت؟
طارق: بخير غناتي .. هاه شو وينها اموون عنج ؟
مها: فوق في حجرتها يالسه تتلبس
طارق: خير وين بتسير الحين ؟
مها سكتت وماعرفت شو تقول
ام طارق: بتسير عند ربيعتها
طارق: اي ربيعه ؟
ام طارق: ربيعتها لطيفه بنت جاسم الكتبي
طارق: اهااا اوكي برايها .. اذا ماعندها حد يوصلها انا بوديها لاني فاظي اليوم
ام طارق ومها يطالعون بعض ويقولون في خاطرهم .. بلاه طارق اليوم ؟!!
طارق: الا اقول امايا اموون ما عطتكم جواب عن نواف
ام طارق: لا والله هي قالت اني ماباه
طارق: ما قالت ليش؟ شو السبب؟؟
ام طارق :تقول انها تبى تكمل دراستها وتشتغل
طارق: انزين نواف ماشاءالله عليه عقله متفتح وبيوافق على شرطها
ام طارق: مادريبها تقول ما افكر في الزواج الحينه
طارق: مممممممممم برايها عيل دام ان ابويا راضي كيفها مالي خص
نزلت امنه ولقت طارق .. وارتبكت تقولون باجر وراها امتحان
طارق : اموون يالله طوفي انا بوصلج بيت ربيعتج
امنه وهي مستغربه : اوكي اللي تشوفه
في الجانب الثاني ..
= = = = = = < في بيت الخاله وديمه في دبي >= = = = = =
ام فهد : جوااااهر ..يا جواااااهر
جواهر يايه تربع من فوق وتلهث : نعم يامايا ... امريني
ام فهد :وينج ماتردين علي .. تعالي ابى حد يقعد وياي قاعده بروحي من الصبح
جواهر: من عيوني الثنتين بس بزقر ساروه عشان تيلس ويانا
ام فهد : يالله انا اترياكم في الحديقه
جواهر طلعت فوق تزقر سارة ..سارة كانت يالسه ترتب غرفتها وبالصدفه حصلت بين اغراضها صورة حقها هي ونواف وكانت تطالعها ومبتسمه وتتذكر ايام الطفولة .. دخلت عليها جواهر طبعا بكل دفاااشه جان تفر الصورة بعيد : ساارووه وصمخ
سارة رفعت راسها ..
جواهر: ما تسمعين من الصبح يالسه ازقرج وانتي ماتردين علي
سارة : ههههه انزين بلاج جيه معصبه ومشتطه ليكون هزاع هنيه عند فهد
جواهر بققت عيونها : اييييه شو هزااع انتي الثانيه .. مالت عليه هالشين ما ادانيه لا تطرينه
ساره: بل عليج شو سوالج عشان تكرهينه جيه .. حليله والله
جواهر وهي مرتبكه وتبين انها معصبه : كيفي بس جيه ما اطييقه ..اقول يالله طوفي جدامي امي تبانا نيلس وياها في الحديقه
ساره : ههههه ان شاءالله الحين بنزل
ويوم نزلو البنات الحديقه
ام فهد : فديتج سارة عطيني الدله اللي عدالج
جواهر تطالع امها والغيره في عينها : بس فديتج حق سارة .. جواهر ما تستاهل صح ؟
ام فهد : هههههههههه فديتكم كلكم تستاهلونها والله
سارة :ههههههههه يامايا هي بس تغار .. اونها جواهر حركات
جواهر: جب جب يالله .. فديتني انا الاولى ويتفدوني اكثر عنج خخخخ ..
ساره وام فهد : هههههه
جواهر: الا امايا فهود وينه ؟
ام فهد : فهد عنده ربيعه فديته
سارة : منو مستر هزاع ؟؟
جواهر وتغيرت ملامح ويهها : انا ابى اعرف فهد شو عايبنه في هذا اللي اسمه هزاع ؟!
ياترى شو سالفة هزاع؟ وشو سوى حق جواهر عشان تكرهه وتحقد عليه هالكثر!! وشو اللي مخلي طارق رايق هالكثر وراظي عن خواته؟

"*الجزء الرابع"*"
امنه ركبت السيارة ويا طارق وطبعا كانت ساكته ولا لها عين ترمسه عقب الرد اللي ردته عليه امس وكانت خايفه يسوي فيها شي عن هالسالفه وانه ما بيسكت عنها ..
طارق: اموون .. انتي ليش ما تبين نواف ؟ خبري فيج بغيتي اول شي !!
امنه سكتت
طارق: اموون انا ارمسج
امنه: وبعديين ويا نواااف ..انا ما افكر في الزواج الحين وكنت طايشه يوم وافقت
طارق: هههههههههههه يا سلام والحين عقلتي ماشاءالله
امنه:الحمدلله انا عاقله
طارق وطالعها بنظرة: تعرفين ان ابوي قال خلاص برايا
امنه : شو يعني برايا ؟
طارق:يعني مب لازم تاخذينه .. مب غصب
امنه وهي بتطير من الفرح : قوول والله ؟
طارق: شو شايفتني مسيلمه اقص عليج .. وبعدين حووه انا اخوج العود ولا نسيتي عمرج !!
امنه: اسفه طاارق بس والله من الفرحه
طارق: اول مرة اشوف بنية نفسج.. الحمدلله والشكر يالله نزلي ..الساعه كم تبيني ايي اشلج ؟
امنه : ماعليه امي بتطرش الدريول يشلني
طارق: لا انا بيي وبشلج
امنه في خاطرها : اففففففف يالرزة
طارق: يالله متى بتيين؟ الساعه 7 زين؟
امنه : شوووه 7 الحين الساعه 6 ونص
طارق: كيفج انا بكون هنيه الساعه 7 وان ما طلعتي بتكون هاي اخر طلعه حقج من البيت
ويروح عنها طارق وتدخل امنه بيت ربيعتها لطيفه
= = = = = = < في دبي وفي بيت الخاله وديمه>= = = = = =
ام فهد: جوااهر ... استحي على ويهج الريال ما سوالج شي عشان تحشين فيه جيه
جواهر: لا سوالي
ام فهد +سارة: هااااااااه شو سوالج ؟
جواهر:يرفع ضغطي كل ما اشوفه ويا فهود قااهرني يامايا والله قاهرني
سارة: ليش قاهرنج؟ لانه اطول عنج؟ ولا احلى منج ههههههههههههه
ام فهد: ههههههههه والله اذا السالفه جيه جان يوزتج له وافتكيت من شرج
جواهر كانت تتصنع العصبيه : امايا بس عااد وانتي ساروه جب ولا كلمه .. باسم الله علي اخذ واحد شراته
ام فهد : ليش شو فيه هزاع ما ينعاب فديته
جواهر: كل عيوب الدنيا فيه مالت عليه
ومن بعيد صوت ينادي :ام فهد .. ام فهد
ام فهد : لبيه يابوفهد
بوفهد : وينج ياام فهد دوختيني لين ما حصلتج
سارة وهي باين عليها حركات : ياعيني على الحب مانقدر هههههههه اكييه امي ما طارت يابويا
ام فهد:سويرة بس استحي على ويهج
بوفهد:هيه فديتها بعد ليش مب عايبنج ؟ ههههه احبها غصبن عن الكل هي تاج راسي
ام فهد وهي مستحيه :بوفهد بس عااد
سارة وهي تضحك : ههههههههه استحت امايا هههههههههه
والكل تمو يضحكون الا جواهر كنت تبتسم وقامت وراحت غرفتها وطبعا استغربوا من ردة فعلها
نرجع حق العين وبالتحديد حق بيت بو محمد.. طبعا عقب ما ردو من العزبه هلكانين كان في انتظارهم في البيت سعيد ريل شيخه وكان الكل يشل الاغراض من السيارة وينزلها.. وطبعا هو ما كان وياهم في العزبه بحكم شغله لانه رجل اعمال ويا مسافر ولا يتابع اعماله برى العين يعني ايي بس 4 ايام في الاسبوع عشان يشوف عياله وحرمته شيخه
نورة: الحمدلله على السلامه عمي سعيد
سعيد: الله يسلمج من الشر يا نورة .. هاه عبد الله يقول خلصتو امتحانات
نورة: هييييه والله فكه من المدرسه
نواف: السلام عليك بوعبود
سعيد: وعليكم السلام والرحمه هلا والله نواف
عقب ماسلم نواف عليه وام محمد دخلت شيخه وكانت مستاانسه بشوفة ريلها وابو عيالها الغالي واخرالناس اللي دخلو من الحوش الاستاذ عبدالله اللي كان قاعد ويتعبث في سيارة الدريول وحتى انه ما لاحظ وجود سيارة ابوه في الحوش واول ما دخل سلم على ابوه سلام حار ويلسوا الكل يسولفون مع بعض يتخبرون سعيد عن سفرته الاخيرة وعقب صلاة المغرب الكل توجه حق غرفته ..
في غرفة شيخه وسعيد ..
سعيد: هاه متى ملجة نواف وامنه؟
شيخه:والله شكلهم لا بيكون فيه ملجه ولا شي ,,
سعيد: افاا ليش؟ ليكون نواف مابغى البنت
شيخه: ياسعيد انت ادرى واحد بنواف انه مايباها
سعيد:يعني هو قال حق محمد انه مايباها
شيخه: لا ماقال بس البنت شكلها بترفض
سعيد: يالله انشاءالله يلقى بنت الحلال اللي تستاهله ويستاهلها
شيخه :ااااامين
سعيد: ونورة؟
شيخه: بلاها نورة ؟
سعيد: محد خطبها ؟؟
شيخه تضحك:ههههههه بلاكم على نواري فديتها .. تبون الفكه منها
سعيد:هههههههه افا عليج والله هي اللي ماليه علينا البيت .. عقب عبدالله طبعاههههه
شيخه : متعصب حق عبدالله بعد ههههههههه
سعيد: اكييد ولدي وبتعصب له وهي بعد بنتي بس تعرفين معزة الولد تفرق عن معزة البنت ههههههههههههه
في بيت بو محمد بس في غرفة نورة هالمرة.. كانت نورة يالسه كالعاده على النت وظرابه هي وعبدالله اللي غرفته مجابله غرفتها بس ظايفنها على الماسنجر وموريها الويل وبالتاكيد مبطله المنتدى ويالسه تطالع المواضيع وترد عليهم وفجأة تشوف موضوع وداع كاتبنه جرح الزمن واستغربت بالقو من هالشي ويوم فتحت لوحة التحكم حصلت ان في رساله خاصه واصلتها منه
(اختيه قطوة ..انا استوت لي مشاكل في المنتدى وبسبب اعضاء معينيين عشان جيه بودره والصراحه انا فرحان وايد اني عرفت انسانه مثلج.. لانج احسن وحده واطيب وحده عرفتها في هالمنتدى وهذا ايميلي اذا احتجتي أي شي وانا حاظر في أي وقت ..اخوج جرح الزمن)
كان ويه نورة في هاللحظة جنه حد صاب عليها سطل ماي بااااااااااارد.. وتقول في خاطرها الا اعر ف سالفته.. وطرشت له ايميل تبى تعرف فيها الاسباب اللي ترك المنتدى عشانها واتريته يرد عليها في نفس اليوم بس مارد.. في نفس الوقت كانت ام محمد تزقر نورة من تحت.. نزلت نورة
نورة: لبيه يا امي
ام محمد: تعالي تلفون
نورة: الو
سارة: هيلوووووو
نورة وهي تصرخ : ساااااااارووووووونه
سارة: نوراي فديتج
نورة: ويا ويهج ولهت عليج واايد وينج لا تدقين ولا تسالين
ساره:ههههههههههه هنيه والله في البيت بس تعرفين الجامعه وتعبها
نورة: والله بعدني ما جربت السنه اليايه بخبرج ههههههههههههه
سارة:هههههههههههه صدق انج وحده
نورة: انزين شخبارج وشخبار جواهر ومايد وعمي عبدالرحمن وخالتي وديمه شحالها ؟
سارة: الحمدلله كلهم بخير حتى فهد بخير
نورة سكتت وتظايجت شوي
سارة: وينج هههههههه اكيد الحين طاير ة من الفرح
نورة: وليش اطير.. شاربه ريدبول خخخ
سارة وعرفت انها ظايجت نورة : هههههههه وياويهج سوري والله ماكنت اقصد اظيجج
نورة:ههههههههه ما ظايجتيني ولا شي فديتج
سارة وحست عمرها انها زودتها: خلاص عيل تامرين بشي غناتي؟
نورة : لا لا دخيلج ابى اسوف وياج خلنا نسولف شو ورانا
سارة: ورايي جواهر الدبه هههههههه
في بيت جاسم الكتبي دخلت امنه وسلمت على ربيعتها لطيفه اللي كانت وااايد كلوز وياها واللي مادري كيف متحملتنها.. اكيد دام ن لطيفه طيبه وعلى نياتها وكانت امنه اللي تتحكم فيها على كيف كيفها .
لطيفه:ياحي الله من يانا
امنه:الله يحيييج شخبارج لطووف؟
لطيفه: تماااااااااام .. هاه اول شي خبريني شو استوى امس ؟؟
امنه وهي تضحك: عنبو قوليلي اتفضلي يلسي قبل ههههههههههه
لطيفه: يالله وهاي يلسه خبريني
امنه خبرت لطيفه بكل اللي صار وحتى خبرتها عن تصرف اخوها طارق وياها اليوم في السيارة
لطيفه وهي منصدمه: خييييييييييييييبه تخيب العدو كل هذاا يصير وتقولين لي في التلفون ماشي مهم
امنه: انا اهم شي اني افتكيت من نوافووو الخبل واخته الغبيه نوروووه والله هذا اللي ناقص اخذ اخو هااي بعد
لطيفه:اموون لا تنسين هي بنت عمج .. وماظن انها سوت لج شي عشان تكرهينها جيه هي واخوها ههههه ليكون تغارين منها؟
امنه بعصبيه: لطووف ثمني كلامج قبل ما تعقينه.. انا اغار من وحده مثل هاي شوفي انا منو وهي منو عسب ااغار منها.. اونه اغار
لطيفه استغربت : ول عليج كليتيني بلسانج .. اسفه حبيبتي
امنه وهي تصطنع الرقه : لا غناتي بس انا اعصب من هالسالفه لان الكل يقول اني اغار منها
لطيفه في خاطرها : انزين هذا هو الصدق
لطيفه: ماعليج منهم خلاص
امنه: فديتج انتي .. الا اقووول شخبار اخوج؟
لطيفه: أي واحد فيهم؟
امنه: أي واحد فيهم بعد .. خليفه
لطيفه: ممم بخير بس ابوي متلعوز وياه
امنه: ليش؟
لطيفه: ابوي يباه يكمل دراسته وهو مب طايع ..
امنه: اهاا انزين خلووه برايه هو ريال ويعرف مصلحته بنفسه
لطيفه: مادريبهم والله.. المهم خبريني انتي شو مخطط الصيف مالج
وتمت امنه تخبرها بمخططها الحافل بالحفلات والطلعات اللي مالها داعي..
خليفه اخو لطيفه اللي يكبرها بسنتين بس.. انسان فاشل بكل معنى الكلمه لا تهمه دراسه ولا شي اللي يهمه بس حبه امنه وهي كانت تبادله نفس الشعور بس كانت للأسف تتصنع هالشعور لان قلبها ولا مرة عرف شي اسمه حب.. كانت ترمسه في التلفون بالسر وحتى ربيعتها لطيفه اللي هي اخته ما كانت تعرف عن هالشي لان امنه هددت خليفه انها تودره اذا عرفت لطيفه بهالشي ..
في نفس هالوقت كان طارق طاير من الفرح والمود عال العال لانه كان متوجه حق بيت خالته عشان يشل نوال ويروحون يجهزون حق بيتهم وكانت اول مرة يطلع فيها بروحه ويا نوال عشان يتنقون الاثاث.. عشان جيه كان رااااايق وراظي عن الكل وما همه شي في الدنيا ..
في اليوم الثاني وعقب ما رجع نواف بوظبي عشان ياخذ اجازته ويخلص اوراقه في الكليه عشان كانت اخر سنة له دق تلفونه وكان الرقم دولي وغريييب ويوم شافه اول شي ما بغى يرد بس رد عقب ما احترق تلفوونه من كثر ما صاح ..
نواف : مرحبا
احمد: مرحبتيييييييييييييين يالقاااطع
نواف:هههههههههههه منوووووو بوشهاااب !!
احمد: لا والله يمكن يده هههههههههه
نواف: وينك ياريااااال عيزت وانا ادقلك من يومين ولا ترد علي
احمد: هيه تراني طلعت من السكن الللي يالس فيه ويلست في فندق وخبرت عيسى يوم دقلي
نواف: ههههههه ماشاءالله عليك يالس وتتنقل من مكان لي مكان
حمد: ههههههههههههه يارياااااال والله الحين ناوي ارد البلاد مليت من هالعيشه
نواف: والله بتنور البلاد برجعتك.. الا متى الوصول ؟
احمد : خلها مفاجأه خخخخ
نواف: ههههه ياحبك للمفآجات
احمد: ههههههه ..الا اقول شخبار العروس ؟
نواف: أي عروس ؟
احمد : بنت عمك هههههههه أي عروس اونه
نواف: ههههههه خصك الله ما عرست ولا شي
احمد: عيل عيسى خبرني انك بتملج الخميس
نواف: ههههههه لا كنسلنا .. شكلهم ما بيوافقوون علي نيااهاااي
احمد : مستااانس وياراسك ... الواحد يتمنى انه يعرس وانت ما تبى
نواف: ومنو قالك اني مابى اعرس ان شاءالله بعرس .. بس اذا الله راد
احمد: لا لا شكلك ميت على العرس من عذر ماتبى بنت عمك ههههههه انزين اسمع ترى الفاتورة انت بتدفعها لان شكلها بتيي اطول عني
نواف: ههههههههههههه لا دخيلك اطول عنك.. مب ناقص مصاريف زياده انا
احمد: انزين عيل تامرني بشي ؟
نواف:سلامتك وارجع لنا بالسلامه
احمد : لا تخاف كلها يومين وبتحصلني في العين ااااه والله ولهت عليها
نواف: ههههه اوكي الغالي يالله فمان الله
احمد: فمان الكريم
احمد اخو وعد الكبير.. كان طويييييل ووسيم في نفس الوقت واللي يميزه شعره الناعم ونظراته اللي كانت تذبح البنات وفي نفس الوقت شخصيته المرحه وايد وادبه الزايد ودبلوماسيته في التعامل.. كان احمد من اعز اصدقاء نواف وعيسى ورابي وياهم من يوم ماكانو يهال .. واللي فرقهم عن بعض من خمس سنين النسبة العاليه اللي حصلها في الثانويه العامه واللي قرر انه يتوجه حق ايرلندا ويدرس الطب ويتخصص في جراحة القلب لانه كان حلمه انه يسوي شي ينفع بلاده بس الظروف كانت اقسى من هالشي وخلته يقرر انه يرجع البلاد ويكمل دراسته في الجامعه ويغير حلمه من دراسة الجراحه الى دراسة الطب العام
= = = = = = < في بيت بو محمد>= = = = = =
في الصاله كان الكل متجمع.. ام محمد وشيخه وريلها سعيد وعبدالله ولدهم واخوانه نواف اللي اصغر عنه ب5 سنين وكان معروف انه يموت على شي اسمه رقاد كله راقد وين ما يسير يرقد.. وعمر وعليا التوأم اللي كانوا توهم مكملين ال3 سنين.. وكانت نورة توها نازلة من فوق ..
نورة تبوس راس شيخه وام محمد : السلام عليكم
الكل : وعليكم السلام والرحمه
عبدالله وياشر على راسه : احم ما نسيتي شي؟
نورة وهي تلاعب عليا وعمر: عبوود يا مسود الويه انا خالتك المفروض انت اللي اتيي وتبوسني على راسي مب انا
عبد الله : الله فديتني غادي اسمر من الشمس مسوي تان مادري شو يسمونه واونه مسود .. انتي شعرفح في هالاشياء
نورة فرته بالمخده والكل تمو يضحكون عليها هي وعبدالله
سعيد : الا اقول متى نتايجكم بتطلع ؟
عبدالله : والله ما عطونا خبر بس بيطرشوون اس ام اس على التلفون
ام محمد : شو ها ام سي مس بعد ... بنسمع اساميكم من الرداو بس يالله عن المكر
نورة : هههههههه امي ترى عبود مستاانس ان عنده تلفوون ويبى يتخقق علينا فيه ..
عبدالله: تغارين ويو
سعيد : ههههههههه لا تغار ولا شي .. نواري هدية نجاحج بتكون تلفون وانا بطلعلج رقم خطير على قولتج
نورة: مشكور عمي سعيد وما تقصر
سعيد: افا عليج يا نورة ما طلبتي شي.. انا لو ادري انج تبين التلفون جان خذيتلج ياه من زمان
عبدالله: لا والله .. ابوياا انا احتج .. شوو هااااا
نورة: ههههههههههه طاعو منو يغار فينا الحين ..
شيخه : ههههههههههههههههه عبيد كلكم سوا كلكم سوا ..
= = = = = = < في بيت محمد>= = = = = =
كان محمد يتصل عدة مرات في عمه ناصر وعمه يتهرب منه مب عارف كيف يرد عليه وهالشي خلى محمد يعصب وينرفز وايد.. دخلت مريم بوجه بشوش وابتسامه ناعمه على محمد في غرفة المكتب اللي يقعد فيها اغلب الوقت ..
مريم: هاه شحالك بوعيسى؟
محمد بعصبيه: مب بخير ..
مريم: خير يا بوعيسى شو صاير؟
محمد: وين ايي الخير وعندي اخو نفس نواف؟
مريم: شو سوى نواف؟
محمد: مسود الويه فشلني يوم الخميس عند عمي والحين شكل عمي ما بيعطي بنته حقنا وبتسير حق الغريب
مريم: يا بوعيسى صل على النبي الزواج قسمة ونصيب..
محمد: قسمه ونصيب؟ شو ها قسمة ونصيب بعد ... نواف بياخذ امنه يعني بياخذها غصبن عن عينه بعد
عيسى واخوه خالد كانو يالسين يسولفوون في الصاله وسمعوا صراخ ابوهم الواصل من غرفة المكتب
خالد: اوهوووو هذا شو بلاه على امي ..
عيسى: يا حليلج يامي ابى اعرف كيف اتحملتيه كل هالسنين
خالد: والله انها متحملتنه عشانا بس .. فديتها والله لو تبى روحي بعطيها روحي وما بقول لا
عيسى: والله امي تستاهل اكثر ..وبعدين تعال انت ههههه يا سلام على الحنان الزايد.. الا اقول انت من وين تطلع هالرمسه هاه؟؟؟
خالد وياشر على راسه : من هذا اللي يسمونه العقل ههههههه
وتطلع مريم من غرفة المكتب وهي زعلانه بس يوم شافت عيالها ردت ابتساامتها وقعدت تسولف وياهم
مريم: شو رايكم نسير بيت يدكم عقب المغرب اليوم .. منها نسلم على يدتكم ومنها اودي العشا ونتعشى هناك؟؟
خالد: هييه والله يامي والله مشتااقلهم حيل .. ولهان على نواااري فديتها
عيسى: عز الطلب.. بس ابوي بيي ويانا؟
مريم: لا ابوك قالي انه معزوم على العشا برى
خالد: ول كل يوم معزوم على العشا ويرجع الساعه 4 الفير البيت .. هذا سحور مب عشا هههههه
عيسى:ههههههههه
مريم : بس خلوود استح على ويهك .. هذا ابوك لا تنسى عمرك
خالد ويحب راس امه : ان شاءالله يا احلى ام خلوود
في بيت بومحمد كانت نورة يالسه في الصاله ويا شيخه تحاتي وكل شوي تدخل ايميلها تجيك اذا رد عليها جرح الزمن ولا لا وما تحصل أي رد اتصلت حق وعد اقرب صديقاتها
نورة: السلام عليكم
ام احمد : وعليكم السلام هلا وغلا ببنتي نورة.. شحالج غناتي؟
نورة: الحمدلله بخير وعافيه وانتي شحالج خالوه ؟
ام احمد : بخير وسهاله .. هاه بغيتي وعد؟
نورة: هيه اذا اكنت موجوده
ام احمد كانت تحب تمزح ويا نورة : هي في بيت ريلها الحين
نورة منصدمه: أي ريل؟؟
ام احمد : انتي ماتدرين انها عرست؟
نورة:هههههههههه خالوووووه عااد
ام احمد : هههههههههه هاذي وعد ويالله عن الهذربه الزايده تراني اغار منكم
نورة:ههههههههههههه ان شاءالله
وعد وهي تغني: يا مرحبا يا ناعم الصوت والعود
نورة: احيا بصوتك .. عاااشو ههههههههه والله امج خطيره خخخ
وعد: ادري ههههههه
نورة: انزين المهم سمعيني لااازم اشوفج انتي وسلوووم ولهت عليكم والله
وعد: والله نحن اكثر.. انزين سمعي تعالو عندي البيت
نورة: هيه بيي بس سلووم مادريبها
وعد: اهااا.. هييييييه اتذكرت هي امس روحت دبي عند اختها
نورة: ممممم اوكي خلاص عيل بييج باجر اوكي
وعد: حلووو وانا اترياج
نورة: يالله فداعت الله
وعد: الله يحفظج
شو بيستوي يوم بتروح نورة عند وعد.. بتخبرها عن تصرف جرح الزمن الغريب؟ وشو بيكون رد العم ناصر على محمد يوم بيساله عن رايي بنته؟

 
 

 

عرض البوم صور همس الليالي   رد مع اقتباس

قديم 15-09-06, 02:23 AM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Aug 2006
العضوية: 10372
المشاركات: 8
الجنس أنثى
معدل التقييم: ساكورا عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 11

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
ساكورا غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : همس الليالي المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

مشكورة

حلوووووووووة الرواية

وياليت انك ماتطولي وتكمليها

 
 

 

عرض البوم صور ساكورا   رد مع اقتباس
قديم 16-09-06, 10:19 AM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: May 2006
العضوية: 4772
المشاركات: 57
الجنس أنثى
معدل التقييم: همس الليالي عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
همس الليالي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : همس الليالي المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

تسلمين ساكورا وابشري راح اكملها .....

 
 

 

عرض البوم صور همس الليالي   رد مع اقتباس
قديم 16-09-06, 10:22 AM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: May 2006
العضوية: 4772
المشاركات: 57
الجنس أنثى
معدل التقييم: همس الليالي عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
همس الليالي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : همس الليالي المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي أكمل القصة

 

"*"الجزء الخامس"*"
بعد ما تلبست نورة وتكشخت دقت حق عيسى عشان يوديها لانه عبدالله كان ماخذ الدريول ورايح العزبه وهالشي خلى نورة متنرفزة ههههههههه ويوم وصلها عيسى بيت وعد قبل ما تنزل سالها ..
عيسى: نوراي ..
نورة: لبيه
عيسى : شو اسمها ربيعتج ؟
نورة بخبث: هههههههه وعد ليش؟
عيسى : عندها اخو اسمه احمد؟
نورة: مممم اظني .. عيسووه يالله بنزل تاخرت شو بغيت ؟
عيسى :هههههه مابغيت شي بس اسال لان اخوها ربيعي يالله نزلي ودقيلي يوم تبين ترجعين..
نورة: صدق انك سالفه ..ههههههه انزين يالله ..الله يحفظك
دخلت نورة وسلمت على وعد وامها وبعدين روحو غرفة وعد وخبرتها نورة عن جرح الزمن ..
وعد بكل برود : ممممم انتي ليش جيه ملقوفه خليه وهو بيرد من نفسه.. وبعدين تعالي انتي من متى تهتمين حق وااحد مب انتي ما تداانين هالحركات ههههههههه
نورة: جب جب.. هذا وراه سالفة انزين وما بكون نورة اذا ماعرفتها وشو قصدج يا مسودة الويه هاه انا بس حبيت اعرف سالفته فقط لا غير
وعد: هههههههه انزين انزين يالعيارة انتي
نورة: ههههههههههههه انزين خبريني شو بعد ؟ شخبارج وشو مسويه ؟
وعد: مممم هيه ماخبرتج اخويا احمد بيرجع الاسبوع الياي
نورة: أي احمد ؟
وعد: نوروووه بلاج مخرفه ... احمد اخويا الكبير اللي يدرس في ايرلندا
نورة: ههههه هيه اللي ياب نسبة حلوه ويدرس برى.. توه عيسوه يسال عنه
وعد: هيه هذا هو بيرجع عقب اسبوعين من ايرلندا والله اشتقتله
نورة:ليش بيرجع؟
..وعد: قال برجع عشان ابط جبد وحده اسمها نورة الدبه
نورة:ههههههههههههههههههههههههههههههه وياويهج لا صدق ليش؟
وعد : ههههههههه والله يقول مليت من العيشه هناك وتصدقين انه باقي له سنة ويخلص.. بس هو عاند وقال برد البلاد بكمل هنيه ..
نورة: اهااا ان شالله يرجع لكم بالسلامه ..
وقعدو نورة ووعد سوالف وضحك وعلى الساعه 8 رجعت نورة البيت
= = = = = = < في بيت العم ناصر >= = = = = =
كان بو طارق قاعد في الصاله ويا ام طارق وبنتهم مها وامنه
بوطارق: امنه هاه شو قلتي
امنه وهي مستغربه : عن شو؟
بوطارق: عن نواف ولد عمج
امنه : ابويااا انا قلت من قبل اني ماباه والحين اقولك هالكلمه ماباه
ام طارق: امنه يابنتي ترى نواف ما ينعاب و...
بوطارق: خليها على راحتها يا ام طارق .. الزواج مب بالغصب
امنه تقوم وتبوس راس ابوها: الله يخليك لي يابوياااا
بوطارق: ويخليج لي يا احلى بنت ..
هنيه مها كانت ساكته وتقرى كتاب وتطالعهم من بعيد ويوم سمعت هالكلمه انجرحت منها وايد لانها عرفت قدرها عن ابوها اللي دايما يفرق بينها وبين امنه..
= = = = = = < في دبي وفي بيت الخاله وديمه>= = = = = =
كان الكل متجمع في اليلسه اللي في الحوش ..جواهر كانت يالسه وترمس وما سكتت من يوم ما يت من فوق هي وسارة واخوها الصغير مايد
فهد: بس بس الله يخليج سكتي شوي صدعتيني
جواهر: هههه ليش تباني اسكت خلني اسولف حق ابوي.. انزين ابويا بعدين المدير مالنا يته عصبه في ظهره وهو يالس يهزبنا ههههه ومرة وحده سكت وتيبس في مكانه ونحن نطالعه و...
فهد : ساره سكتيها شوي
بو فهد: خلها ترمس هههههه كملي كملي شو استوى في مديركم
جواهر: فهود اذا ماتبى تسمع السالفه خلني اكملها.. وبعدين انت من متى ما تحب سوالفي هاه؟
فهد: ابى اسمعها بس مب الحين انا ما صدقت الاقيكم متعيمين جيه .. ابى اخبركم شي
ام فهد : ههههه خلاص جواهر غناتي بعدين كملي السالفه خل اخوج يرمس شوي
جواهر: افف منك يا فهود والله انت ممل الله يعين اللي بتاخذك ..
ام فهد : اللي بتاخذه بتكون اسعد حرمه في الكون .. بس بس سكتي شوي
سارة : ههههههههههه خلاص جواهر .. فهد شو بغيت ؟
بوفهد : لا تقول تبى موتر يديد .. توك ماخذ هالموتر من كم شهر
فهد : هههههههههههه لا لا مابى موتر .. امايا بغيت لج تخطبين لي..
ام فهد وهي بتطير من الفرح : صدق ؟ صدق يا ولدي ؟ صدق تبى تعرس ... كلوولوووووولوووووش
بوفهد : هههههه هاي الساعه المباركه والله ومنو بنت الحلال اللي تباها ؟
جواهر وسارة : هههههههههههه مابغيت تعرس
فهد: ليش يالس على جبودكم انا ؟ ههههههههههههه
مايد: فهد فهد ابى ارزف في عرسك ..
فهد : ههههههههههههه بترزف يا ميووود .. امايا ابى وحده زينه وشرط شرط انها تكون حلوة
ام فهد : ياولدي الحلاة مب شرط .. اهم شي تكون بنت ناس وطيبه وراعبة بيت تحطك في عينها
جواهروهي تمزح: طاعو هذا يبى وحده حلوه .. اصلا انت تحمد ربك انك بتحصل وحده ترضى فيك
سارة : هههههههه بس عاد جواهر .. اصلا فهد الكل يتمناه
فهد : ههههه هيه فديتني اجنن
ام فهد : ومنو تبى يافهد
سارة : شو رايك بنورة؟
فهد وتغيرت ملا مح ويهه: نورة بنت خالوه موزة؟
سارة : هييييييه هي
ام فهد : فديتها نوراي .. هيه والله يا فهد شو رايك فيها ؟
فهد وهو متردد: لا لا يامايا نورة بعدها صغيره.. توها في اول ثانوي
جواهر: مالت عليك ههههههههههههههه البنت بتكون في الكليه السنه اليايه
فهد: ولو ماعليه بعدها صغيره علي ..
ام فهد وهي متردده وحطت في خاطرها منه : اللي يريحك يا ولدي وانشاءالله نلقى اللي تناسبك..
سارة : انزين ليش ما تبى نورة ..
جواهر: خليييييه هو الخسران والله نورة دانه بس هو ما يعرف قدر الشي الا..
فهد يبى يغير السالفه : بس بس الله يخليكم .. انا الغلطان اللي تكلمت وانتو موجودين ,,
وقام فهد وهو معصب من عندهم وامه وابوه مب عارفين سبب عصبيته وسبب رفضه حق نورة.. بس سارة وجواهر كانو يعرفون شو هو السبب..
بعد مرور اسبوعين من انتهاء نورة من الامتحانات كانت النتيجه شاغله بالها وتفكيرها وايد وكانت نورة محتارة وكله تقول في خاطرها :ليش جرح عطاني ايميله؟ وليش مارد على ايميلي وليش وليش؟ مية سؤال كان في بالها ويقطع حبل افكارها صوت الباب ويوم قامت من على الشبريه شافت نواف ولد شيخه ..
نواف والنوم في عيونه وكان يقرب من شبرية نورة : خالووه نورة ..
نورة: هلا نواف.. بعيد بعيد عن الشبريه ههههههه
نواف: هههه لا مابرقد هنيه بسير غرفتي بس امي وين ؟
نورة: امك في السوق ..
نواف بكل بروووود: انزين قوليلها يوم اتيي اني رجعت من بيت ربيعي
نورة: يالله على برودك يا نواف ...ههههههههههههه ذبحتني .. انزين بخبرها يوم ترجع
نواف وشوي وبيطيح عليها : هههههه انزين يالله تصبحين على خير
نورة: حووووه نحن بعدنا العصر الحين واونه تصبحن على خير .. تعال ايلس سولف وياي عشان لا ترقد
نواف: انزين خل ننزل تحت احسن
نورة : اوكي يالله طوف جدامي
ويوم نزلو نورة ونواف حصلو ام محمد يالسه بروحها وقعدوا وياها يسولفون ونورة تحاول تنكت عشان تضحك نواف وتخليه يصحصح شوي ..بعد ساعه من يلستهم دخل عليهم محمد وكان ياي والشر في عينه.. سلم على امه ويوم شاف نورة ونواف قامو وسلمو عليه.. نواف طلع فوق عشان يرقد اما نورة فقعدت وهي منزله عينها في الارض من كثر ماكانت تخاف من محمد ..
محمد : اميي وين نواف ؟
ام محمد : في بوظبي بيرجع باجر
محمد : انزين هو ما خبرج شي عن بنت عمي؟
ام محمد : شي؟ مثل شو؟؟
محمد: يعني ما قال انه ما يباها .. ما رمس عمي من وراي وقال انه ما يباها
نورة تعجبت من شك محمد في نواف والطريقة اللي بدى فيها السالفه ويا امه.. ام محمد من جهة ثانيه كانت منصدمه من كلام ولدها عن نواف وقالت له وهي معصبه: بوعيسى ترى نواف ريال وكبير وفاهم.. وما يسوي هالحركات غير اليهال ..
محمد وخلاااص وصل حده من العصبيه والغيره من معاملة امه حق نواف: الا ياهل ونص بعد.. عيل جيه يفشلني ويا عمي ..
ام محمد : ليش شو سوى ؟ ما قال شي فديته
محمد : بين انه ما يباها
ام محمد : يا محمد ترى الزواج مب بالغصب وهو مب بنت عشان تغصبه
محمد: يعني هو قايل انه مايباها
نورة كانت قاعده وتشهد على هالمعركه بين محمد وامه لدرجة انها صدعت من صراخه وطولت لسانه على امه اللي بعمره ما قدرها ولا سوالها شان ..
محمد: وانتي شو يلسج هنيه .. يالله انجلعي فوووق
نورة وهي مبطله الحلج : ان شاءالله.. وامي؟
نورة خافت على ام محمد لان شكلها كان تعبان وكان شكله الضغط مرتفع عندها
محمد وهو يصرخ في ويه نورة: انتي ما تفهمين اقولج سيري فوق وانتي تقولين امي؟ وبعدين هاي مب امج وتخسين تكون امج امج وحده ابوي ملقطها من الشارع و..
وقبل ما يكمل محمد كلامه اللي كان مثل السجاجين في قلب نورة المسكينه طاحت ام محمد مغمى عليها.. نزل نواف واخوانه عليا وعمر من فوق وهم متخرعين من صراخ نورة وصياحها
نورة: اميييييييييييي.. اميييي ردي علي الله يخليج.. محمد تصرف سو أي شي دخيلك ....
محمد يوم شاف الوضع جيه قسى قلبه زياده وهو شايف امه طايحه على الارض لا حركه ولا نفس ونورة تصيح وتصارخ وطلع من البيت ولا جنه مسوي شي .. ولا جنه مستوي شي في امه ..وهو طالع كان عبدالله توه راد من العزبه
عبدالله : السلام عليك خالي محمد
محمد مشى من عداله ولا جنه واحد طوله سلم عليه.. عبدالله سمع صراخ نورة وهو في الحوش وربع داخل وعرف انه صاير شي فيها ويوم دخل حصلها لاويه على ام محمد وهي تصيح وتصارخ واخوانه الصغار واقفين بلا أي حركه.. كانو منصدمين من هالموقف اللي اول مرة يستوي جدامهم ..
يا ترى شو بيستوي في ام محمد ؟ ومحمد بو قلب قاسي اللي ما حن قلبه على امه شو اللي ينتظره ؟

"*" الجزء السادس "*"
ربع نواف على الدري صوب غرفة خالته نورة وياب لها عبايتها ونزل ولبستها وهي منهارة ومب قادره تشوف امها الثانيه طايحه على الارض وما تتحرك ولا حركه وعبدالله والبشكارة يشلوونها ويحطونها في السيارة
عبدالله: نواف حط بالك على عمر وعليا انزين
نواف والدموع تنزل من عينه: ان شاءالله بس يالله بسرعه ودوو يدووه
نورة وهي تصيح : جانيت انتبهي حق اليهال لين ما نرجع
ويركبون السيارة ويتوجهون حق مستشفى توام بحكم انها قريبه من بيتهم وكانت ام محمد دايما تتعالج عندهم ..
بعد مرووور الربع ساعه وصل الخبر حق شيخه وفيصل وحمد عن طريق نواف اللي اتصل في امه وهو يصيح و مب عارف يرمس و خبرها ان يدته تعبانه وهي في المستشفى الحين
في المستشفى كان حال نورة الله لا يوريييكم .. وعبدالله كان يحاول يهديها بس ماقدر واول ما وصل فيصل وحمد وشيخه ركضت نورة ولوت على شيخه اللي ماقدرت تمسك دمعتها جدام ولدها واخوانها
نورة: امايااا ماباها تموت ماباها تمووت كله من محمد
شيخه: بعيد الشر عنها يا بنتي.. ادعيلها بالشفا ادعي ادعي ان الله يشفيها
نورة: ياااربيي يارب اشفيها يا رب
حمد بعصبيه: نورة شو سوى محمد؟؟
نورة كانت شالة الطواري على راسها من الصياح وماردت على حمد وكانت شيخه تحاول تهديها..فيصل وحمد حاولوا يفهمون السالفه من عبدالله
فيصل : عبيد شو سوى محمد؟
عبدالله: والله مادري يا خالي .. بس نورة هي اللي تعرف السالفه كلها ..
في هالوقت نورة ما قدرت توقف على ريولها وطاحت عليهم وويها كان مستوي احممممررر من كثر الصياح.. وشيخه كانت حالتها اسوأ وفيصل اللي كان واصل حده واتوعد حق محمد وبعد ما ودوو نورة غرفة ثانيه وودو ام محمد الطايق اللي فوق كانو عيالها قاعدين يتريون الدكتور عشان يطمنهم على امهم.. طلع الدكتور من غرفتها وكان ويهه يبشر بالخير
حمد والدمعه في عينه: شو فيهاا اميييييييي يا دكتور شو فيها
الدكتور : هي والدة مين بالضبط ؟
فيصل وتجاهل سؤال الدكتور : دكتوور شو بلاها اميي شو فيها ارمس
الدكتور: الحمدلله جت سليمه المرة دي .. بس خلو بالكم منها
حمد: يعني هي بخير الحين
الدكتور: زي الفل اتعدت مرحلة الخطر وبس عايز تريحووها وتريحو اعصابها
تنهد فيصل : ان شاءالله بنحطها في عيونا
عبدالله : نقدر نشوفها الحين
الدكتور: تقدرو بس يستحسن ان الزيارات تكون بعد ربع ساعه لغاية ما تفوق وترجع لوعيها
حمد: طمنتنا الله يطمنك يا دكتور
الدكتور: دى الواجب يابني
نرجع حق الطوااري تحت.. كان الطواري هدوء على غير العاده ومحد كان في الممر.. كان الدكتور جون توه بيطلع من المستشفى ومر على دكتور شاب كان يتدرب في الطواري وسلم عليه وطلع.. ساد الهدوء في ممر الطواري ومرة وحده يفجر هالهدوء صوت صراخ وصياح.. كان الدكتور المتدرب هو الوحيد اللي فاظي وماعنده شغله ويوم سمع هالصوت شاف حرمه تربع في الممر ..
شيخه: دكتوور .. دكتوووور لحقو على بنتي
كان محد في الممر الا الدكتو المتدرب تلفت يمين ويسار وقال : خلني اسير مادام انه محد هنيه
الدكتور: خييير شو صاير؟
شيخه: الحقني يا دكتور بنتي مادري شو فيها
الدكتور دخل ويوم عاين نورة وشاف حالتها كان ما يعرف شو بيسوي لانه اختصاصه كان جراحه وهو كان توه متدرب في المستشفى .. طلب من الممرضات انهم يعطونها مهدىء عشان تهدى اعصابها ويوم هدت نورة ورقدت ..
شيخه: مشكوور يا دكتور يزاك الله خير
الدكتور: العفو عمووه ما سويت الا واجبي ... الا هي شو متعب اعصابها جيه؟
شيخه: الوالده مريضه وهي تعبت يوم شافتها جيه
الدكتور: وين هنيه في المستشفى ؟
شيخه: هيه بس فوق.. ابى اتطمن عليها بس مب قادره اهد نورة
الدكتور : ان شاءالله تقوم لكم بالسلامه .. انا بسير واطمن على الوالده وبرجع وبطمنج لا تحاتين عمووه
شيخه : الله يحفظك ويخليك لأهلك يادكتور
ابتسم الدكتور ابتسامته الساحره وطلع من الغرفه.. طبعا عرفتو انه هو احمد اخو وعد وكان راد البلاد واول ما رد وقدم في كلية الطب قبلوه على طول لانه كان نابغه.. بس للاسف غير اختصاصه من جراحة القلب الى طب عام وخلوه يتدرب في المستشفى ..
كان احمد ساير فوق عشان يتطمن على ام محمد وهو بعده ما كان يدري انها ام اعز اصدقاءه نواف وهو في الطريق كان يفكر في شكل نورة وهي تصيح وتصارخ ويقول في خاطره : مسكينه هالبنت والله كسرت خاطري
ويوم وصل شاف فيصل وسلم عليه وطبعا كان يعرف فيصل وحمد سلم عليهم وحتى انهم نسو يسالونه عن وصوله البلاد وشو يسوي هنيه في المستشفى.. وانصدم يوم درى انها ام نواف واتطمن على حالها ..
فيصل : الا كيف عرفت عن اميي؟
احمد: انا اتدرب هنيه وكنت مار تحت وشفت وحده من قرايبكم ووياها بنت تعبانه وهي خبرتني انه الوالده هنيه
حمد: هيه نورة اختي الصغيره هي التعبانه ... والله نسينااهاا ... شو طمني عليها الحين ؟
احمد : الحمدلله الحين احسن بواايد
حمد: احمد شو بلاها نورة ؟
احمد: والله اعصابها شوي تعبانه ويبالها ترتاح
فيصل وهو يضرب كف بكف : الله يجازي اللي كان السبب .. الله يجازيه
عبداالله: انزين خالي فيصل انا بنزل اتطمن عليها الحين واطمن امي على يدووه
عبدالله كان يقول في خاطره : الله ياخذ اللي كان السبب
ويلس احمد ويا فيصل وحمد شوي بعد ما اتطمن على حالة ام محمد وقعدو يسولفوون
حمد: الا يا احمد انت اختصاصك مب جراحه ؟
احمد: هيه بس يوم رديت البلاد غيرته وخليته طب عام
فيصل: الله يوفقك
احمد : الجميع يارب.. انزين يالله انا دوامي خلص وبترخص عنكم الحين تامروني بشي؟
فيصل وحمد : سلامتك
فيصل: ومشكوور على اللي سويته
احمد : افا عليك انا ماسويت غير الواجب يافيصل .. يالله فمان الله
رجع احمد البيت عقب ما خلص دوامه وما غابت صورة نورة عن باله.. يوم شافها هدت ورقدت جنها طفله بريئة.. مظلومه ومالها أي ذنب في اللي يصير حواليها على طول راح حق غرفة وعد
وعد وابتسامه شاقه الويه: هلا والله نورت الغرفه
احمد وهو مبتسم بالغصب: اهلييين وعد
وعد حست انه في شي : هاه شو دوامك في المستشفى ؟
احمد سكت وسرح شوي
وعد وهي اتدزه: احمد .. احمد
احمد: تعرفين وحده من بنات احمد الشامسي ؟
وعد بطلت عيونها : هيييييييييه اعرف نورة
احمد: ممممم انزين تعرفينها من قريب يعني ولا من بعيد لي بعيد
وعد وهي خلاص حست ان نورة فيها شي: احمدووه شو بلاها نورة.. هاي ربيعتي روح بالروح شو فيهاااااااا
احمد: تعبانه شوي .. اليوم اهلها كانو في المستشفى وامها تعبت وهي بعد طاحت عليهم هناك
وعد وما قدرت تمسك دموعها: نوااري تعبانه ... شو بلاها ؟ شو فيها قولي قولي ؟؟ودني عندها الحييييين
احمد : وعد هدي شوي .. صلي على النبي ماصار الا الخير هي تعبت شوي والحين هي احسن
وعد: انزين وامها؟؟
احمد : هيه ام محمد .. بعد هي بخير الحين وعقب كم يوم بيرخصونها من المستشفى
وعد ارتااحت وهدت شوي .. وتمت تمسح دموعها
احمد : بس والله شكل البنت يكسر الخاطر.. انا حاس ان فيها شي بس مب طايعه تقوله
وعد: أي بنت ؟
احمد : وعدووووووووو اييه لا تخرفين علي الحين .. نورة
وعد: نورة ما تحب تقول اللي في خاطرها حق أي حد .. انا يالله يالله اتطلعلي شوي
احمد : انزين سيري غسلي ويهج يالله ورقدي .. تصبحين على خير
وعد: وين ايني النوم ونوراي طايحه تعبانه
احمد : وعد سيري ارقدي واوعدج باجر الصبح بنكون عندها في المستشفى
وعد: ان شاء الله
في هالوقت كان محمد في طريقه حق دبي ولا على باله اللي صار حق امه ولا حس بالذنب ولا شي وكان كل تفكيره انه يوصل دبي باسرع وقت.. وصل دبي وتوجه على طول حق شقة في منطقه مشبوهه ويوم دخل كان في استقباله وحده روسيه ولا عارضة ازياء طول وجمال يعني تطيح الطير من السما على قولتهم.. بس بتطيح أي طير.. غير طير خايس نفس محمد
محمد: هاه لولي شحالج اليوم حبيبتي
لولي: بخير خبيبي كيفك انت
محمد: ااه فديت ويهج دام اني اشوف ويهج هالحلو انا بخيييير طول عمري
وتم محمد سهران عندها ليين الساعه 3 وعلى الساعه 4 الفير رد العين ورد حق بيته وريحة الخمر وشكله الله لا يوريكم وطبعا الكل كان راقد الا مريم اللي كانت تمثل انها راقده عشان تعرف وين ريلها يروح وتبغي تسوي عمرها انها ما تعرف وكانت ساكته بس عشان ما تخسر عيالها ..
اشرقت الشمس على مدينة العين ووعد تجهزت من الساعه 7 الصبح ويالسه تتريا اخوها احمد لين ما ينزل ويوديها عند نورة.. احمد كان نازل ومتلبس ويوم شاف وعد ضحك عليها
وعد: يالله بسرعه مافي وقت عشان تضحك يالله
احمد: ان شالله هههههه يالله طوفي ..
في مستشفى توام نورة كانت توها ناشه وكان جسمها تعبان وصوتها بعد من كثر ما صرخت امس وعيونها وارمه من الصياح ..شيخه وعبدالله كانو يالسين عندها وما فارجووها ولا دقيقه .
نورة وهي تعدل يلستها : امايا
شيخه وصوت نورة وعاها من رقادها : نوااري فديتج لا تتحركين مب زين عليج الحركه
نورة: انا بخير يامايا شخبارها امي؟ وينها الحين
شيخه: هي الحمدلله بخير فيصل فوق بات عندها
نورة: ابى اشوفها
شيخه : ان شالله بتشوفينها بس خل الدكتوريرخصج وبوديج عندها
نورة شافت شكل عبدالله وهو راقد وكسر خاطرها لانه كان راقد على كرسي ومغطي ويهه بغترته..
نورة: امايا وعي عبدالله خله يسير البيت يرقد
وطبعا محاولات شيخه بائت بالفشل لان عبدالله كان رقااده ثجيييييل مثل اخوه نواف
وكانت ام محمد ناشه وصحتها على قولة الدكتور زي البومب واللي طمن فيصل وحمد عليها.. حمد روح البيت الساعه 3 الفير ورقد له كم ساعه بحكم دوامه وكان لازم يستاذن من دوامه ويا عشان امه وعقب ما سلمو عليها زقرو شيخه من تحت عشان تيلس ويا امهم وهم يروحون دواماتهم وطلعت شيخه فوق عقب ما طمنتها نورة انها بخير.. وتم عبدالله بروحه تحت راقد على الكرسي في غرفة نورة ونورة تطالعه وتضحك على شكله
طق طق(لا تعلقون خخخخخ ترى هذا صوت الباب(..
نورة لبست شيلتها وعدلت يلستها وقالت بصوت تعبان : منو؟
وطلت وعد براسها : صباح الخير يا جمييييييل
نوره وردت حق ويهها ابتسامتها الطفوليه المعهوده: وعد فديتج .. كيف دريتي اني هنيه ؟
دخلت وعد وسلمت على نورة وخبرتها ان اخوها اللي خبرها ويوم شافت وعد شكل عبدالله ماقدرت تمسك عمرها من الضحك
وعد: منو هذا؟ ليكون عبود
نورة: ههههه هيه فشلني ويا راسه
وعد: شكله حلو صبري بصوره بتلفوني هههه
نورة: لا لا عيب فيها قبايل هاي ههههههه
وتمو وعد ونورة يضحكون ويسولفون وعلى صوت ضحكهم نش عبدالله متخرع
عبدالله يوم شاف وعد قفط واستحى ونزل راسه وشل غترته وطلع برى الغرفه من غير اييييي كلمه
وعد: ما شاءالله عليه يستحي بعد هههههه
نورة: عبود يستحي؟ هاها ضحكتيني ههههههه
وعد: هههههه انزين طمنيني عليج.. وخبريني شو اللي سوا بج جيه ؟
وخبرت نورة وعد بكل اللي صار.. وعد الهاديه والحبوبه تمت تسب وتلعن في محمد وقالت حق نورة: لا تهتمين في كلامه المهم صحتج ..
في هالاثناء كان احمد منهمك في شغله وطبعا لازم يرافق دكتور معين عشان يتدرب على ايده وكان مرافق الدكتور جون اللي هو مسؤول عن حالة نورة وانشغل الدكتور جون بمريض وطلب من احمد انه يروح ويكشف عليها واذا كانت بخير يرخصها.. يوم طلب الدكتور جون من احمد هالطلب طار من الفرح انه بيروح وبيشوف نورة مرة ثانيه بس هالمرة اكييد بتكون واعيه ..
دق احمد الباب على غرفة نورة.. وعد ونورة حطو شيلهم على روسهم ..
وعد: تفضل ..
احمد دخل وهو منزل راسه : احم درب درب
وعد يوم شافت احمد تمت تضحك عليه : ههههه اونه احم درب وين تبى؟ هههههه
احمد وهو مبتسم : السلام عليكم
نورة كانت منزله راسها وتتعبث في تلفون وعد ويوم رفعت راسها واول ما طاحت عينها بعين احمد ارتبكت واحمر ويهها وطاح التلفون من ايدها وردت نزلت راسها مرة ثانيه
نورة: اووه سمحيلي وعد
وعد: يفداج والله هالتلفون ويفداج كل شي ..
نورة كانت صدق مستحيه .. همست في اذن وعد : منو هذا ؟ تعرفينه؟؟
وعد: هيه هذا اخوي احمد اللي خبرتج عنه يوم يتي بيتنا
كان احمد واقف والنرس تفحص حرارة نورة وضغطها.. وكان يطالع نورة بنظرات غريبه فيها شفقه وفي نفس الوقت نظرات اعجاب ونورة كل ما رفعت راسها شوي وشافته يطالعها نزلته مرة ثانيه.. وعد حست ان الجو مشوط ويوم شافت نظرات احمد حق نورة ابتمست وسكتت..
النرس اكدت حق احمد انه كل شي تمام واحمد كتب لها خروج اليوم
احمد: خلاص يا نورة اليوم بتطلعين من المستشفى وبتردين بيتكم ويا الوالده ان شاءالله
نورة: لييش امي رخصوها بعد؟ شحالها الحين .. طمني عليها
احمد: هي الحمدلله بخير وانتي بعد بخير
نورة: الحمدلله لك يارب
وعد: الحمدلله على سلامتها وعلى سلامتج غناتي
احمد: يالله انزين خلني اوصلج البيت
وعد وهي لاويه على نورة: لالالالالالا مابى اسير ابى اتم ويا نواري
احمد: وعد عن الدلع يالله خل نورة ترتاح ..
نورة: ممكن تخليها عندي .. دخييلك اباها وياي
احمد لف على نورة وابتسم : ماطلبتي شي.. خلاص تم وعد يوم بتخلصين دقي حق الدريول ايي ويشلج
وعد: ان شاءالله
طلع احمد من غرفة نورة وهو يحس باحساس غريب.. احساس اول مرة يحسه.. حس انه قلبه بيطيح في ريوله وان درجة حرارته ارتفعت.. صورتها مافارقت باله.. ولا بتفارق باله يوم بيتاكد انه هالاحساس هو الحب..
بعد ما طلعت نورة وام محمد من المستشفى كانو عيال ام محمد كلهم عندها حتى عيال محمد عيسى وخالد ومريم حرمة محمد كانت موجوده بس محمد كان مشغول على قولته.. حتى انه ما مسك سماعة التلفون عشان يتطمن على امه المسكينه .. ونواف كان جيه ولا جيه راجع من بوظبي حق العين وكان ما يدري عن أي شي ويوم دخل البيت استغرب يوم شاف السياير لانه ماكان يوم الجمعه عشان يتيمعون كلهم في بيت بومحمد وحس انه فيه شي..
في غرفة ام محمد.. كانو فيصل وحمد وعيسى وشيخه عندها يالسين يسولفون
فيصل: عيسى وين ابوك ؟ ليش مايا وسال عن امي؟
عيسى وهو متفشل من اللي سواه ابوه ومنزل راسه: ابويا يقول انه مشغول في دبي هاليومين
حمد:عيسى ماله داعي انك تتلوم في اللي سواه ابوك ... انت مالك شغل هو السبة في كل اللي صار
دخل نواف الصاله يدور ما حصل حد غير البشكارة ..
نواف: جانيت .. وين ماما
جانيت: كلو داخل غرفة مال ماما كبير
نواف راح يربع صوب غرفة امه ويوم دخل شافها منسدحه على الشبريه ولوى عليها والدموع في عينه
نواف: امايا شو بلاج ؟ شو فيييج؟ تعبانه ؟!! قومي بوديج المستشفى
ام محمد: مافيني الا الخير يانواف .. انا بخيرفديتك
نواف : فيصل .. حمد.. شيخه.. خبروني شو فيها امايا.. شو فيها؟
فيصل خبر نواف بكل السالفه..نواف عصب واحترقت اعصابه.. ويلس على كرسي وهو حاط ايده على راسه ويقول: هذا ناوي يذبحنا كلنا
فيصل وهو معصب: والله خله يرجع العين .. انا يوريه شغله هالهرم..
شيخة: اقصر الشر يا فيصل ترى مهما كان هو الكبير فينا
ام محمد : فيصل عشان خاطري لا تسوي مشاكل بينك وبين اخوك .. هذا اخوك وظناي من لحمي ودمي
نواف: هو لو يعرف قدره عندج جان اصطلب وما سوى اللي سواه
عيسى تظايق من هالكلام لانه مهما كان هو ابوه وبيتم ابوه للابد وطلع من الغرفه وسار فوق يتطمن على نورة اللي كانت يالسه عندها مريم وخالد وعيال شيخه كلهم
نورة: هلا والله باليي يانا اقرب تعال هنيه عدالي ..
عيسى باس راس نورة : شحالج نواري
نورة: بخير دام اني شفت هالويه
خالد: شعليييييييك عيسووه يالسين يقردنونك
نورة: هههههه الحين هذا تقردن
عبدالله: هيه التقردن كله حق عيسى ونحن طل
خالد : هيه والله صدقك يا عبيد
نورة: عبود فديتك انت بعد تعال عدالي
خالد: طااعو عبود متشقق عشان تفدووه ..لا لا وانا محد يتفداني .. خلاص ماحبكم
مريم: تعالي فديتك انت ولدي حبيبي
نورة: خلاص اكييه امك تتفداك .. ما يسدك بعد هههههههههههه
وقعدو الكل يضحكون ويسولفون.. بس عيسى بعده كان حاط في خاطره من كلام اعمامه فيصل ونواف عن ابوه وكان يحاول ينسي عمره لانه يعرف ابوه وطبعه الحاد.. في نفس الوقت نواف كان حاس بضيجة فظيعه من اللي سواه اخوه محمد في امه وعقب ما اتطمن على امه ونورة طلعو هو وعيسى من البيت وكانو رايحين صوب عزبتهم عشان هو المكان الوحيد اللي يحصلون فيه راحتهم ويقعدون يرمسون فيه على كيفهم من غير أي حد يظايقهم..
في السيارة كانو الاثنين مكشرين .. عيسى متفشل من صوب.. ونواف متظاايج ومعصب على محمد .. بس كان عيسى هو اقرب اصدقائه ودايما يفظفظ له عن اللي في خاطره
عيسى: نواف والله اسف ..
نواف: انا ما الومك يا عيسى .. والله انت مالك خص .. كله من ابوك .. بس ما عليه الله يسامحه على الي سواه
عيسى: ادري ادري يا نواف ..
نواف يوم شاف انه عيسى تكدر زياده حاول انه يغير الموضوع شوي : احمد رد البلاد ..
عيسى: هيه ادريبه .. سرت سلمت عليه يوم رد
نواف:والله له وحشه .. شو رايك نسير له الحين ؟
عيسى : يالله خل ندق له ونشوفه وين
غير نواف طريقه اللي كان ساير صوب البر ورجع صوب العين عشان يتلاقون ويا احمد ..

الجزء السابع
بعد يومين من خروج ام محمد ونورة من المستشفى كان بيت احمد الشامسي هادي على غير العاده وكانت القايله والعاده انهم يجتمعون عقب الغدا عشان يتخبرون عن الاحوال والعلوم.. ام محمد كانت في غرفتها ترتاح وكانت شيخه وياها.. نورة كانت راقده في غرفتها بعد ما خذت دواها اللي يرقدها رقاد اهل الكهف ..
نواف وعليا وعمر خذهم ابوهم يمشيهم وعبدالله على غير العاده كان يالس في الصاله يلعب بلاي ستيشن بروحه.. دخل عليه نواف وعيسى وخالد.. سلم عليهم ويلسوا.. خالد كان مرات يروح ويا عبدالله العزبه بس اغلب الاحيان كان يطلع وياه المول ولا أي مكان عشان خالد ماكان يحب سوالف البر وايد ..
عبدالله: هااه منو يبى ينغلب؟
نواف: المفروض تقول منو يبى يفوز هههههههههه
خالد: هيه والله صدقت يا نواف هههههههههه
عيسى: يالله انا بجرب وبلعب وياك.. بس شرط الخسران العشا على حسابه
عبدالله: خلاص تم يالله بسم الله
خالد: هاه عبوود نبى مطعم غاوي هالمرة مب نفس هاذيج المرة عزمتنا على كيما وجباتي هههههههههه
عبدالله: وشو بلاها الكيما والجباتي؟ نعمه والحمدلله خخخخخ
نواف: خلاص انا بختار المطعم شو رايكم ؟
عبدالله: لا لا دخيلك عشان تفلسوني .. توني قابض المصروف انا . .. ابى اعدل البانشي
عيسى: خلاص خلاص انا عازمنكم على العشاههههههههه وهقتو الريال
خالد: عيسووه يبى ينقذ عبيد هههههههه
عبدالله: اكيد انت بتعزمنا لانك انت الخسران ويو هههههههه
وتموالشباب يضحكون ويسولفون وبعدين نزلت ام محمد ووياها شيخه قعدوا الشباب يسولفون وياها وينكتون ويحاولون يطلعون ام محمد من جو الكآبة اللي كانت فيه بعد اللي سواه فيها ولدها البكر محمد.. كان نواف يطالع السما من دريشة الصاله ويفكر في اللي املكت قلبه سارة.. واللي مستعد يسوي أي شي بس عشان يفوز بقلبها.. بعد شوي شاف نواف سيارة عمه ناصر داخله بيتهم وقال في خاطره : افففف يالرزة .. شو يايبهم هذيلا الحين
شيخه: امايا قوم عمي ناصر وصلوا
ام محمد: حياهم الله .. نواف سير دخلهم يالله
شيخه: يالله شباب سيروا ودو عمكم ناصر ميلس الريايال وقومو بهم
نواف يغمز حق الشباب: عيسى.. خالد.. عبيد .. يالله روحنا
ام محمد : ويييين؟
نواف وهو يمزح: بنسير الكوفي مواعدين الشباب
عبدالله ما كان يدري شو السالفه : أي شباب؟!!
خالد دز عبدالله وهمس في اذنه : يالغبي اسكت شوي
شيخه:هههههههههههه نواف عن الحركات يالله عاد .. سير دخل عمي الميلس
نواف وهو يتافف: ان شاءالله الحين بسير
طلعو الشباب برى عشان يسلمون على عمهم ناصر.. عقب ما نزل العم ناصر من السيارة نزلت ام طارق وبناتها مها وامنه ..وامنه ما شالت عينها من على نواف.. لانها من زمان ماشافته وكان شكله يسكت ..كانت تقول في خاطرها: والله احلو واستوى شكله روعه.. انا الغبيه اللي رفضته .. اما اختها مها فكانت منزله راسها وما رفعت عيونها من على الارض
نواف وهو ايواايه عمه: مرحباا الساع بعمي ناصر .. شحالك ؟
بوطارق: بخير الله يسلمك .. شحالك . وشو ام محمد الحين ؟
نواف: بخير الحمدلله .. شحالج عموه ؟ وشحال طارق؟
ام طارق: بخير فديتك كلنا بخير
نواف: عمي اقرب في الميلس
وعقب ما مرو الشباب من عند امنه ومها اللي كنت تمشي بسرعه بسرعه عشان تلحق على اختها وامها اللي سبقوها داخل.. كانت بتتخرطف وبتطيح على ويهها بس خالد كان واقف ومسكها من ايدها..
خالد: سلمتي
مها شلت ايدها من ايد خالد ونزلت راسها والويه احمّرررر ولحقت امها واختها
خالد كان واقف ويطالعها وهي تدخل جان يقول في خاطره : اكييد هاي مها .. ياويلي انا على المها .. صدق انها مها
من بعيد كان عيسى مطلع راسه من باب الميلس ويزاعج على خالد: خلّووود .. شو تسوي هناك ؟ سير خلهم يسوون القهوه
خالد: افف انزييين الحين بسير
بعد ما دخلو الحريم وسلمو على ام محمد وتحمدو لها بالسلامه سالت مها عن نورة وطبعا هي الوحيده اللي سالت عنها لان امها واختها كانو ما يحبون نورة ..
مها: وينها نوااري؟
شيخه: فوق فديتها .. صبري بخليهم يزقرونها..جاانيت
جانيت: يس مام
شيخه: سيري ازقري نورة من فوق .. قوليلها خل تنزل
جانيت: اوقي مام
فوق.. نورة كانت توها ناشه من الرقاد وصلت وتسبحت ومشطت شعرها.. كان الكل يحسد نورة على شعرها الكستنائي ..الناااعم و الغليظ .. هو صح انه ماكان طويل وايد بس كان غلظه روعه.. وهي مووليه ماكانت مهتمه فيه بس تمشطه وترفعه
يلست نورة على السرير تفكر في اشياء وايد وفجأة طرى على بالها جرح الزمن وشافت الكمبيوتر.. قالت في خاطرها : من زمان ما دخلت النت .. خلني اجيك ايميلي واشوفه اذا رد ولا لا
وهي تبطل ايميلها فكرت وقالت: هو مب مسويلي أي سالفه . ليش انا مهتمه جييييه ؟
شافت نورة ايميل منه وفرحت واايد اول شي بس يوم بطلت الايميل وقرت اللي فيه بطلت حلجها وسكتت ومن داخل تظايجت واييد.. كان محتوى الايميل (اختيه قطوة.. شحالج؟ مشكورة على ايميلج وعلى سؤالج عني ..بصراحه هي اسباب وايد خلتني اودر المنتدى وماقدر اكتبها هنيه كامله.. وبعدين انا بغيت اكلمج في موضوع مهم ياريت تظيفيني عندج على الماسنجر عشان نرمس على راحتنا طبعا بعد اذنج.. واذا هالشي بيظايقج برايج يالغاليه بس المهم تبقين على اتصال وياي.. اخوج جرح الزمن)
نورة تظايجت من الايميل واايد وقالت في خاطرها : خلني اطبه احسن لي شكله لعّااااب ويبى يلعب علي.. وين انا ووين مشاكل النت . وهنيه سكتت نورة وتذكرت مشاكل النت اللي استوت لها.. هي مشكله وحده .. خلتها تحرم تضيف أي حد مني والطريق.. مشكله علمتها انها ما توثق في أي حد .. وما تعطي قلبها حق أي حد.. تذكرت يوم انها شافت حد غريب ظايفنها ويوم قبلته كان واحد.. ملك قلبها وسحرها بكلامه.. كانت علاقتهم اخويه في البدايه .. عرف عنها كل شي وعرفت عنه وهم ..لانه كان يجذب عليها .. حب انه يلعب بقلبها الحنون شوي.. ويختبرها ويختبر اخلاصها بس هذا مب اختبار انه يتلاعب بقلوب الناس.. وبعد ما اكتشفت نورة الصدق واكتشتفت منو هو الشخص انصدمت صدمه فيه لانها ما كانت حاطه في بالها ان فهد ولد خالتها يسوي فيها جيه بس عشان يختبرها ويشوفها اذا بتنفع تكون زوجه للمستقبل ولا لا ..جواهر وسارة كانو يعرفون بالسالفه وحاولو بعدين انهم يصلحون بين الطرفين بس نورة كان قلبها مكسور ومب متحمله أي جرح ثاني.. وفهد كابر على هالشي ورفض بعد وهو اصلا مب قادر يطري اسمها من اللي سواه فيها.. والحين هو متندم على قد شعر راسه ..سكتت نورة شوي ومرة وحده تخرعت من صوت الباب.. دخلت عليها جانيت
نورة وهي تشهق: بسم الله الرحمن الرحيم .. ويا ويهج زيغتيني يالخسفه
جانيت وهي مب فاهمه نورة شو تقول : نوااري ماما شيخهwant u to come down
نورة: انزين يالله طوفي جدامي .
جانيت: لا لا انتا في Change ملابس بعدين روحي
نورة: تبيني اتكشخ حق منو عمووه؟ جان حقج اوقي ههههههههه
جانيت وتضرب نورة على ايدها بمزح : ur uncle naseer is here and his family
نورة وهي مبطله حلجها: قووولي والله؟ غربلج الله والله اذا تتمصخرين وياي برقعج.. ادريبج تحبين تسوين هالمواقف فيني تتذكرين يوم خالوه وديمه هاااه هههه
جانيت كانت توها من سنة في بيت بو محمد بس كانت تحب تمزح ويا نورة وايد ونورة تستانس عليها لانها راعية سوالف بعد ..
جانيت: no no ههههههههه انا مافي يمزح
نورة: انزين الحين بتلبس وبنزل يالله جلبي ويهج ..
جانيت: what do u mean ?جلبي وااايهش؟
نورة: ويهش هاه ههههههههه صدق انج سالفه .. جلبي ويهج mean I love u
جانيت وهي تبتسم : ahaa Isee thanx sweetie
نورة كانت لابسه بجامه وشكلها جنها ياهل راحت وطلعت لها تنورة وبلوزة وتلبست وعدلت شعرها ونزلت تسلم عليهم.. وكانت بعدها تفكر في سالفة جرح وتتعوذ من ابليس وتقول خلاص مالي خص فيه ..
بعد ماروح العم ناصر واهله كانو الشباب يالسين في ميلس الريايل وكل واحد حالته حاله ..
نواف سرحان يفكر في سارة ويخطط كيف بيخطبها وكيف بيقول حق اخوها فهد ؟!
خالد كان في عالم ثاني عقب ماشاف مها .. دخلت قلبه من اول نظرة بينه وبينها
اما عيسى فكان مهمووم ويفكر في حاله وفي ابوه اللي مفشله في كل مكان وجدام كل الناس..
عبدالله هو الوحيد اللي كان يالس ويطالع اشكالهم
عبدالله: واااااااااااهههههههههههههههه طاعو الاشكال والله انكم تحف.. اييه بلاكم مسطلين جيه ..
عيسى وهو مب حاس باللي حواليه : عبدالله اسكت شوي الله يخليك وخلني في حالي
خالد: يا عيسى .. خله يولي ليش تتلوم في عمرك وهو مب هامنه شي في هالدنيا
عيسى: خالد .. هذا اللي خله يولي ابوي .. وبيتم ابوي لين ما اموت وله حق علينا ولنا حق عليه..
عبدالله: حوووه ايييه لا تقومونها ظرابه الحين ..
نواف: عيسى.. خالد .. خلاص
عيسى: نواف ترى انا عزمت احمد على العشا ويانا اليوم
نواف: الله احلى كلام .. شو رايكم نسير المطعم الهندي .. اللي تحت في المول
خالد: اكل هندي ؟ لا لا الله يخليكم .. عبيد ذبحني بالاكل الهندي هههههههه
عبدالله: ويا ويهك .. لا لا .. شو رايكم نسير العزبه وهناك ان اسويلكم احلى مجبوس
نواف: ههههههههههه ياهالعزبه .. عبيد انت سير انصب لك خيمه في البر وعيش فيها احسن لك ههههههه
خالد: نواف اصبر اصبر هههههههههه اونه مجبوس .. مجبوس في البر ؟ وااههههههههههه عبيد انت نكته
عبدالله: ههههههههه يالله زين يوم اني نكته على الاقل انفع مب نفسك هامة اكل.. اكل أي شي مني والطريج خخخخ
خالد: بس عاد عن الفظايح خخخ
عيسى:هههههههه... يالله شباب قمنا الريال يتريانا في المول .. وبعدين بنسير المطعم
الشباب: يالله ..
= = = = = = < في دبي في بيت الخاله وديمه>= = = = = =
جواهر كانت رايحه الميلس ويا اخوها الصغير مايد تساعده وتشل وياه العابه ..
جواهر: ميوود ويا ويهك تعبتني ويا هالبلاي ستشين .. اخر مرة اتييبها الميلس
مايد: جواهر.. اول شي هاي دريم كاست .. ثاني شي فهد اللي اييبهم هنيه عشان يلعب ويا هزاع
جواهر: مالت على فهود وهزاع .. انت سير ود القير داخل وانا بلحقك باللعبه يالله تعبت الله يغربل ابليس
مايد: انزين
كان فهد متصل حق هزاع وموصنه انه يسير بيتهم ويترياه في الميلس لين ما يرجع من شغله عشان يبى يتعشى وياه ..
جواهر كانت يالسه في الميلس ..تفكر في هزاع.. ليش انا ما احبه وما ارتاح له .. هو شو سوالي عشان اكرهه واحقد عليه جيه؟ ممممم حرام اظن السوء في الناس يمكن هو طيب وعلى نياته بس انا شوي شكاكه
وهي يالسه تفكر.. انفتح الباب عليها وهي كانت تتحسب اخوها مايد وماسكه الدريم كاست تبى تناولها حقه ولا يطلع في ويهها ذاك الريال الطويل الحنطي الوسيم داخل عليها.. واول ما شافته طاحت منها الدريم كاست وكانت مبطله حلجها ويالسه تطالعه حتى انها ما عدلت شيلتها
هزاع لف ويهه ونزل راسه: احم احم .. درب يا اهل البيت
جواهر طلعت من باب الميلس اللي ورى وهي تربع وهزاع دخل الميلس تم يضحك على شكل جواهر بس دخلت باله وتم يفكر قال: اكيد هاي سارة اللي يسولف لي عنها فهد .. ماشاءالله عليها اخلاق وجمال
جواهر كانت تربع فوق الدري مثل الميانين عشان توصل غرفتها وتسكر على عمرها الباب قبل ما حد يشوف ويهها الاحمر وشكلها اللي كان مرتبك ورايح فيها
دخلت جواهر الغرفه وقفلت الباب وهي تلهث.. هذا هو؟ هزاع؟ هزاع اللي اكرهه؟ يااربي الحين شافني ؟؟ شو بيقول عني ؟ بيقول هاي وحده مب مربايه تتعدس في ميالس الريايل؟ اكيد بيكرهني الحين !!
وفي الميلس ..كان هزاع يالس ويتريا فهد ومبطل التلفزيون دخل عليه مايد وسلم عليه
هزاع: هلا بالريال الصغير .. شحالك ميوود ؟
مايد: الحمدلله انت شحالك هزاعووه؟
هزاع: هههههه بخير .. ولا تقول هزاعوه ويا ارسك انا ريال كبير
مايد: عيل انت لا تقول ميوود انا ريااااال
هزاع: ههههههههه ان شاءالله يالريال . .والنعم فيك والله
هزاع كان في باله انه يسال مايد عن اللي شافها بس استحى وخاف انه يسير ويخبرها في هالاثناء دخل عليه فهد وسلم عليه ويلسو مع بعض
فهد: ميوود .. سير قولهم يحطون العشا لين ما اتسبح واتلبس.. هزاع البيت بيتك ترى كلها ثواني وبرجع
هزاع: تسلم يالغالي .. خذ وقتك وانا اترياك هنيه
نرجع حق العين وتحديدا منزل العم ناصر ..كانت مها يالسه في غرفتها وتقرا روايه و وتتذكر يوم انها بغت تطيح على ويهها ومسكها خالد.. قعدت مها تضحك واستحت.. اما امنه فكانت في غرفتها تتكلم في التلفون ..
امنه: انسى رقمي وانساني اذا تبى لطيفه تعرف بهالسالفه
خليفه: امونتي حبيبي ..سمعيني .. ترى والله بتساعدنا.. انا ابى ايي اخطبج ومحد بيوافق اذا عرفو ان نعرف بعض من قبل
امنه: والله هاي مشكلتك مب مشكلتي.. وبعدين انا ما طلبت منك انك اتيي تخطبني
خليفه وهو منصدم: امنه شو هالرمسه بعد ؟
امنه: هيه اللي سمعته
خليفه: شو قصدج يعني؟
امنه: مادري افهمها نفس ماتفهمها.. يالله انا مشغوله بخليك الحين
خليفه: امنه لا صبري.. انتي قصدج انا نتفارق؟؟
امنه: قتلك افهمها نفس ما تبى.. يالله باااي
وسكرت امنه التلفون في ويه خليفه وتمت تضحك وتقول: باي باي يا خليفه.. واهلييين بنواااف ونزلت تحت.. اما خليفه انهار وماقدر يمسك دموعه يوم اكتشف حقارة حبيبته امنه.. خليفه: ليش جيه؟ انا شو سويت لج يا امنه ليييش؟ والله لاعلمج منو خليفه الكتبي اللي تسكرين في ويهه التلفون ..يوم نزلت امنه تحت لقت ابوها يالس ويا اخوانها سلطان وسعد
امنه وهي تحب راس ابوها: شحالك ابويا ؟
بوطارق: بخير يابنتي دام اني اشوفج مستانسه جيه
سلطان : هااه اموون شو الطاري؟ ليكون طلعت نتاجكم؟
امنه: اولا انا اختك الكبيرة والمفروض تحترمني وتزقرني امنه.. ثانيا نتايجنا ما طلعت بعدها
سلطان: ول ول عليج كليتيني بلسانج.. انزين اسف يا اختي الكبيرة خخخ
بوطارق: سلطان بس عاد ترى هاي الغاليه وما ارضى عليها
سعد: وانا رحت وين؟ انا اخر العنقود المفروض الدلع كله لي
بوطارق: انت صح اخر العنقود بس انت مب امنه
امنه تشققت من كلام ابوها حقها ومدحه الزايد ودلعه حقها اما سلطان وسعد فكانو يحقدون على امنه من كثر ما كان ابوهم يعزها ويحبها ويدلعها دلع زياده عن اللزوم
امنه: ابويا بغيتك في سالفه..
بوطارق: ارمسي يا بنتي ..
امنه: ممممم سالفه خاصه شوي
سلطان: يعني شو؟ تبينا نجلب ويوهنا؟
امنه: ماشاءالله عليك فهمتها على الطاير يالفطين
سلطان: سعد قوم يالله خل نسير نسولف ويا مها ابرك لنا من هالشيفه الخايسه
امنه:جب يا قليل الادب.. انا شيفه خايسه ؟!
بوطارق: سلطان بس يالله سيرو
وسارو سلطان وسعد فوق عند اختهم مها اللي دايما تيلس تسولف لهم وتخبرهم عن الروايات اللي تقراها وهم يستانسون عليها بوطارق: هاه حبيبتي شو بغيتي؟
امنه: ابويا انا فكرت زين في الموضوع
بوطارق: قصدج موضوع نواف؟
امنه: هيييه
بوطارق: انزين؟..
امنه: ابوياخلاص انا موافقه عليه
بوطارق وهو منصدم: بس يا امنه انتي كنتي رافضتنه و..
امنه: ابويا انا قتلك فكرت زين.. وبعدين صدقها امي نواف ريال ما ينعاب بس انا كنت غبيه يوم اني رفضت
بوطارق وهو مبتسم: خلاص عيل..انا برمس محمد عشان اييوون ونحدد موعد حق الملجه شو رايج؟
امنه وهي بتطير من الفرحه : اللي تشوفه يا بويا
= = = = = = < في بيت الخاله وديمه >= = = = = =
هزاع شاف مايد يعدّل لعبته يتافف ويقول بصوت واطي وهو يرمس عمره :ماعليه ان ما خليتج تدفعين فلوسها ما اكون انا الريال..
هزاع: هههههههه مايد منو هاي اللي بتدفعلك؟
مايد وهو معصب: النخله
هزاع مستغرب:!!! ههههه أي نخله هاي اللي بتدفعلك فلوس؟!!
مايد: جواهر اختي
وخبر مايد هزاع باللي صار.. عرف هزاع ان اللي شافها مب سارة بس مع هذا ما وقف عن التفكير فيها وما طلعها من باله ابد.. نرجع حق العين وحق نورة المحتارة ..اللي مجابله شاشة الكمبيوتر وتفكر بصوت عالي: اضيفه ؟ لا ما بضيفه احسن ..مممممم خلاص بضيفه بس أي كلمه مني ولا مناك بلوك وديليت على عينه.. وضافته نورة وقلبها قابضها.. اول ما ضافته كان اون لاين ..جرح يوم شاف ايميلها فرح انها ضافته بس يوم شاف نك نيمها استغرب وضحك.. كان نك نيمها وجه المرايا وهو كان يحب هالاغنيه وايد ..ربع ساعه مرت ومحد فيهم رمس.. نورة تبى ترمس بس مترددة.. وجرح ايده تاكله يبى يبدى.. وتشجع وبدى بالسلام..
جرح الزمن: السلام عليكم ايها القوم ..
وجه المرايا: وعليكم السلام ورحمة الله ايها الفرد..
جرح الزمن : فرد؟ ههههههه حلوة
وجه المرايا: هيه عيل تقولي قوم؟ شو انا عشرة ولا عشرين؟!
جرح الزمن : مادري!! بس عندي احساس قوي انج دبه..
وجه المرايا:بعد!! ردينا حق مغايظ المنتدى؟ والله محد دب غيرك.. يالدب..
جرح الزمن : اوكي اوكي مقبوله منج.. لانها اول مرة ارمسج فيها ..
وجه المرايا: واخر مرة بعد ان شاءالله ..
جرح الزمن: شوووووه؟ ان شاءالله بتسوين لي بلوك؟؟
وجه المرايا:هيه انت مب قلت تباني في موضوع مهم؟.. يالله شو هو الموضوع؟
جرح الزمن: مابخبرج اول شي شو معنى كلامج؟ يعني صدق بتسوين لي بلوك؟
وجه المرايا: وديليت بعد طال عمرك ^_^
جرح كان يغايظ نورة ويغلس عليها زياده بعد.. بس هو عادي عنده اذا سوتله بلوك وديليت لانه بس حب يرمسها في الموضوع المهم ووووبس..
جرح الزمن: يالدبه انا ما سويتلج شي.. بس توني ارمسج وانتي بلوك وديليت؟؟!!
وجه المرايا (وهي معصبه ): دبه تدوووسك يالدرام.. مب منك مني انا اللي ضفتك..
جرح الزمن: ههههههههههه تعالي تعالي.. والله اسف بس حبيت اغلس عليج شوي.. انا صدق بغيت ارمسج في سالفه مهمه..
وجه المرايا: انزين يالله ارمس ..
جرح الزمن:ممكن؟؟!!
وجه المرايا( وهي خلاص طلعت من طورها): اتفضل يالله ممكن ..
وقعدوا يتناقشون في مواضيع تخص المنتدى.. والموضوع المهم انه في ا عضاء كانو يزعجون جرح وكله يطلبون ايميله عشان يسرقونه وهو عرف لعبتهم ويوم عرف انهم بيطلبون من نورة ايميلها حب انه يحذرها ..
وجه المرايا: اهاااا.. الحين فهمت كيف!! ول عليهم ما خلو حد في حاله؟!
جرح الزمن: هيه شفتي.. عشان جيه انا طلعت من المنتدى وشفتهم يحومون حواليج ويبون ايميلج باي طريقه.. فقلت اني بحذرج ..
وجه المرايا: انزين مشكور اخوي على التحذير..
جرح الزمن: العفو اختيه الدبه.. انا سويت اللي علي.. والحين تقدرين تسوين لي بلوك.. وديليت بعد ^_^
وجه المرايا: ان شاءالله ..
جرح الزمن (وهو منصدم):خييبه ..ما صدقتي على الله هههههههههه
وجه المرايا: ممممم بس عندي سؤال قبل ما اتخذ الاجراءات المناسبه وياك ..
جرح الزمن: هههههه انزين اسألي ..يالله شو سؤالج ؟
وجه المرايا:انت خبرتني من قبل في ايميلك انك طلعت من المنتدى عشان اسباب وايد.. ولين الحين انا مب لاقيه سبب مقنع !!
جرح الزمن:مممممم يقول ا لشاعر المخضرم " اللقافه من طبع الدببه"
وجه المرايا(وخلاص احترقت اعصابها): دبه ترقعك على ويهك يالدب.. يالله مبروك عليك البلوك والديليت..
جرح الزمن: هههههههههه حشى انتي ضو بسرعه تشبين.. صبري تعالي..
وجه المرايا: نعم؟ شو تبى؟
جرح الزمن: بخبرج ليش ودرت المنتدى..
وجه المرايا: خلاص مابى اعرف..
جرح الزمن: لا.. لازم تعرفين ..
وجه المرايا: غصب؟ مب غصب يالله ..
جرح الزمن (وهو يكمل ولا همه عصبية نورة): انا ودرته عشان دراستي صعبه شوي ورديت البلاد عشان اكملها ..
وجه المرايا: وخير يا طير.. الحمدلله على السلامه.. يالله
جرح الزمن :ههههههههه الله يسلمج.. انتي شو بلاج كل شوي قلتيلي يالله ويالله ..
وجه المرايا: بسويلك بلوك وديليت..
جرح الزمن : اوكي برايج عيل ..والسموحه منج اذا ازعجتج ولا شي.. ترى الا سوالف يالدبه ..
وجه المرايا: محد غيرك دب.. مع السلامه
جرح الزمن: الله يحفظج ..وعلى طول نورة سوت بلوك.. بس ماهان عليها تسوي ديليت.. ليش؟ !! سؤال يحير ..

"*" الجزء الثامن"*"
في اليوم الثاني ..عقب صلاة العشا..كانت نورة ماسكه كتاب }لاتحزن}.. كانت تحب تقرا هالكتاب مع انها مب من هواة المطالعه.. بس تحب تقرا الاشياء الدينيه واللي فيها فايده.. سرحت نورة في الكتاب.. وتذكرت الحوار اللي دار بينها وبين جرح الزمن وتمت تضحك على عمرها يوم عصبت عليه ..وفجأة..تراااااااااااااااااااااااااااااا
نورة وهي تصرخ باعلى صوت :عبووووووود يالبوتامبه.. كم مرة قتلك لا تبطل الباب جيه.. هااااه؟؟؟ يبالك ضرب ويا هالراس.. اذا ما ضربتك..
تمت نورة تلاحق عبدالله في الغرفه وهو يضحك عليها عقب ما خوفها ودخل عليها فجأه كالعاده.. دخلت عليهم شيخه وتمت تضحك عليهم هي الثانيه.. ومب قادره تمسك حد منهم عشان توقف الحرب بينهم ..
شيخه: يا عبيد.. يا نواااري .. بس الله يهديكم ههههه صراخكم واصل لين تحت..
نورة كانت واقفه فوق سريرها وماسكه مخدتها ومستعده تبى تضرب عبدالله ..
نورة: امايا .. شوفي عبوووود .. يبى يجتلني من الخوف..
عبدالله: ههههههه امايا شوفيها كسرت شبريتها الدبه .. نزلي ويا راسج هههههه
نورة ضربت عبدالله على راسه بالمخده وطبعا هالضربه ما اثرت فيه بشي وتم يضحك عليها..
شيخه: يالله نواري تلبسي ونزلي .. فيصل وحمد والشباب تحت والحين بنحط لهم العشا ..
عبدالله: خلها هنيه تسوي ريجيم احسن.. بسج اكل هههههههههه
نورة: ان ماكانت نهايتك على ايدي يا عبوود.. ما بكون انا نورة
عبدالله : هياااااع .. طااااااخ... دووووووج.. تيرمونيتر 4قاااااادم..هههههههههههه
نورة: جب ..جب .. اونه تيرمونيتر .. سخيف وياويهك..
شيخه:عبيد بسك عاد..هههههههه يالله تعالو تحت
عبدالله: ان شاءالله يا امايا.. هاهاااااااي
نزلت نورة تحت وسلمت على اخوانها وعيال اخوانها عيسى وخالد ويلست تلاعب بنات فيصل اللي كانو يموتون عليها وهي تموت عليهم..وبعدين سارت المطبخ تساعدهم.. وعلى العشا ما سلمت من لسان عبدالله وتعليقاته اللي تحرق اعصابها..وعقب العشا طلع فيصل من البيت وقال لهم انه بيخلص كم شغله وبيرد لهم.. والكل استغرب من فيصل لانه مب من عوايده انه يخليهم ويطلع عنهم ...
= = = = = = < في بيت العم ناصر>= = = = = =
كان بو طارق يالس يتقهوى ويا ام طارق ويتناقشون في سالفة امنه ونواف ..
ام طارق: والله يننتني هالبنت .. مرة تقول ماباه ومابى اعرس .. ومرة تقول اباه !!!
بوطارق: هههههههه ما عليه ياام طارق.. يحق لها تغير رايها بعد ..
ام طارق: انزين شو رايك نخلي عرسها ويا عرس طارق.. يعني في يوم واحد ...
بوطارق: شو ويا عرس طارق.. لالالا خلهم على راحتهم .. وبعدين اللي بيريح امنه بنسويه..
ام طارق: بس ...
بوطارق: شو بس ؟ ام طارق خلاص انا قلت كلمتي .. ويوم بيملجون بيصير خير ..
ام طارق وهي منزله راسها ومب راضيه عن رمسة ريلها : ان شاءالله . اللي تشوفه يا بوطارق ..
بوطارق تجاهل زعل ام طارق ورفع سماعة التلفون واتصل حق محمد.. محمد كان في شركته.. وكان شريكه ربيعه حميد.. حميد كان نصاب ودايما ينهب الشركه بدون ما يحس محمد.. وكان حميد مخطط انه يستولي على الشركه بعد ما يورط محمد في مشكله كبيره ..
محمد كان يالس في مكتبه لوقت متاخر عشان يراجع كم شغله ....رن التلفون
بوطارق: الو.. السلام عليك يا بوعيسى ..
محمد : وعليكم السلاااااااام ..مرحبا الساع بعمي ناصر
وتمو يتخبرون عن احوال واخبار بعض .. وبوطارق ماشاءالله عليه ما عنده لف ودوران حب انه يدخل في الموضوع على طول ..
بوطارق: الا اقول يا بو محمد .. انا خلاص شاروت البنت .. والبنت وافقت ..
محمد وهو فرحااااان : صدق؟!! صدق يا عمي ؟ خلاص باجر بييب نواف وبنيي عشان نملج ..
بوطارق: هههههههههه شو باجر يا بوعيسى الله يهديك.. انت دومك مستعيل جيه.. لا انا اقول عقب ما تطلع نتيجة اامنه.. يعني عقب اسبوع شو رايك ؟!!
محمد : تم يا عمي .. خلاص الاسبوع الياي بنكون عندكم في البيت ..
بوطارق: حياكم الله .. يالله ما اعطلك عن اشغالك .. فداعت الله ..
محمد: مع السلامه يا عمي ..
بعد ما سكر محمد من عمه ناصر انفتح الباب مرة وحده .. وبكل دفاشه ... وكان فيصل واقف والشر في عيونه..
محمد رفع راسه وعدل نظارته وقال بكل استهزااء : في شي اسمه استئذان يا بو عبدالعزيز ..
وهاي كانت نغزة حق فيصل لأنه كان يتمنى ان يكون عنده ولد .. بس الله ما ارزقه غير البنات
فيصل(بكل برود(: والله زين يوم تعرف الاستئذان بعد.. طلع فيك دم ..
محمد( بعصبيه): فيصل احترم عمرك .. انا اخوك العود .. واصطلب وعن هالرمسه ..
فيصل: انا ما يشرفني اني اكون اخوك ..
محمد(وهو يصارخ): جب ولا كلمه.. اطلع برى يالله.. صدق انك وقح.. ياي عندي هنيه في المكتب وتغلط علي بعد ..
فيصل (وهو ماسك اعصابه): الوقح اللي جدامك عرف شو معنى ام ..وسال عنها يوم طاحت مريضه.. مب تسبب في مرضها وشافها طايحه جدامه ولا قام وتعب عمره ووداها المستشفى.. اصلا حتى سؤال عنها ما سالت.. انت شو من البشر؟
محمد هنيه سكت ماعرف شو يقول بس رد بعد شوي وقال : ههههههه الحين كل هذا عشان ضغطها ارتفع شوي؟ عااادي متعودين.. وبعدين تراها ماطاحت مريضه الا من هاي الخايسه نورووه..
فيصل ما اتحمل ولا كلمه زياده وهجم على محمد مثل الوحش وضربه ضرب.. لدرجة انه جلب طاولة المكتب اللي كان محمد الجبان مندس تحتها.. وما فج فيصل عن محمد الا الموظفين اللي لحقوا على فيصل ومسكووه قبل لا يكسر ويه محمد ..
محمد (وهو يمسح الدم من ويهه ): ما عليه يالهرم .. انا اوريك ..
فيصل والموظفين ماسكينه يشدونه برى المكتب: جب.. انت اصلا لو ريال جان دافعت عن عمرك وما اندسيت شرات الفار ..
بعض الموظفين ودو محمد المستشفى وهناك قدم بلاغ على فيصل في الشرطه ..اما فيصل فطلع من الشركه وهو ما يشوف جدامه من كثر ما هو معصب .. فيصل اصلا من النوع الهاااااادي بس يوم يعصب لحد يرمسه لانه ما يعرف منو جدامه ..كان فيصل يسوق بسرعه جنونيه مب عارف وين يسير..غير عند امه .. لانها هي الوحيده اللي يوم يشوفها يهدى وينسى كل شي ..دخل فيصل البيت وكانت نورة يالسه ويا حمد وعبدالله في الصاله يطالعون تلفزيون .. ويوم شافو فيصل الكل وقف في مكانه .. نورة حست انه فيه شي
سارت له وهي تعدل كندورته المعفسه :فيصل ؟ شو بلاك ؟؟؟ شو اللي سوى بك جيه ؟؟
فيصل وهو مبتسم ويمسح على راسها : ماشي ..وين امي ؟!
حمد وهو منصدم : شو ماشي ؟ متظارب ويا حد ؟
عبدالله: خالي قولي منو هو ؟ والله بسير امشي على ويهه بالبانشي ..
فيصل: هههههههه .. محد محد .. كنت ساير البيت ونسيت مفاتيحي هنيه عند شوق وشقحت من فوق السور .
حمد : اشوفك صاير مثل الحراميه ههههههههه
فيصل : هيه والله هههههههههههههه انزين نواري وين امي ؟ داخل؟
نورة : هيه.. بس عندها مريم وفاطمه..
فيصل : انزين انا بسير عندها داخل ..
نورة: اوكي.. بس لا تدخل عليها جيه.. تعال بعطيك كندورة.. تغسل وبدل وبعدين ادخل
= = = = = = < في دبي في بيت الخاله وديمه>= = = = = =
كان فهد يالس ويا جواهر وسارة.. بس هالمرة سارة اللي كانت مشتطه وتسولف والحاله لله.. على عكس جواهر اللي دوم تحشرهم بسوالفها وما تسكت .. جواهر كانت سرحانه وتفكر باليوم اللي شافت فيه هزاع وشافها.. ويالسه تفكر في هزاع اللي تحول الكره والحقد اللي في قلبها حق اعجاب و.....حب !! كانت يالسه تقول بينها وبين نفسها :.. ياربي اخاف يكرهني الحين وياخذ فكره غلط عني ..
سارة: جواهر .. قلدي حق فهد هذاك الهندي اللي كان يطالعج في السوق ..
طبعا جواهر في خبر خيييييييييييييير ..
فهد وهو يقرص جواهر: اييييييييييييه وين وصلتي ؟
جواهر ارتبكت : اااااي .. شوووه ؟ مادري وين حطيته !!
فهد :هههههههههه شو مادري وين حطيته ؟ وين عقلج انتي ؟
جواهر(استوعبت السالفه.. وهي قافطه) : في راسي بعد وين خخخخخ
سارة: لا والله انا اشك انه في ريولج ..
فهد:هههههههههه والله صدقج سارونه .. من طولها هالنخله ..
جواهر: جب جب .. من طولج اونه .. فديتني اصلا الكل يتمنى يكون طولي ..
فهد: هيييييه صح ..(بصوت واطي كان يقول ): الطول طول نخله والعقل عقل ... احم
سارة: ههههههههههههه فهد بس ..
جواهر: ماعليه يا فهود انا محترمتنك لانك اطول عني بشبر بس ..
فهد: هههههههه انتي الله يعين اللي بياخذج ..انتي ممله خخخ
جواهر: فهود لا تيلس تقتبس كلامي .. لا وبعد منقع وياي ههههههههههه
فهد+ سارة : ههههههههههههه
سارة: فهد بسالك سؤال بس لا تعصب علي اوكي ؟!!
فهد: افاا انا اعصب عليج ..... انتي سارونه الغاليه اللي مهما سوت لي ما ازعلها ..
جواهر ( وهي تمزح ): ايييييييه ... شو ها بعد ؟؟!! ليش تقولها كلام حلو وانا ما تقولي؟؟!! انا اغااار ... خلاص زعلت
فهد: ههههههه طااعو مدت البوز ههههههههههه.. انزين شوي شوي علي بالدور بقولكم كلكم خخخخخخ
جواهر: مالت عليك صدقت عمرك هههههههههه
سارة: هههههههه... انزين انت شو بلاك على نورة ؟ ليش ما تباها ؟؟
فهد وبدى يرتبك ويتظايج : سارونه الله يخلييييج انا ياي اسولف وياكم..
سارة: وهاي شو مب سالفه ؟؟؟
جواهر: اصلا انت تتهرب .. انت اللي غلطت عليها والبنت ما سوتلك شي ..
فهد: جواهر .. هالسالفه انتهت وانا ناسيها .. يعني لازم تفتحين ابواب تسكرت من زمان ؟!
سارة: من حقنا يا فهد.. جواهر ما قالت شي غلط.. نواري ما غلطت عليك.. وبعدين فكر فيها شوي.. تتذكر قبل هالسالفه؟؟ تتذكر يوم كنت ميت فيها وتباها تحبك ؟؟ والبنت حبتك .. الحين قولي شو اللي غير رايك ؟؟؟
فهد سكت شوي ونزل راسه والندم بان في عيونه.. وبعدين قال: انا كنت طايش وغبي يوم سويت جيه.. اتحريت اني بختبرها.. بس بعدين اكتشتفت اني غبي على هالتفكير ..
جواهر: فهووود انت بعدك تحبها.... وشفتها يوم هي حبتك كيف اخلصت لك !!! وبعدين انت غلطت .. ومافي حد من بني البشر ما يغلط ..
فهد: بس هي مستحييييييل تسامحني على اللي سويته فيها ...
سارة: لا بتسامحك ... نورة طيبه وقلبها طيب ... وبعدين هي لاحظت انك تغيرت واايد .. يعني في امل كبير انها تسامحك ...
فهد: آآآآه فديت قلبها والله اني ندمان على اللي سويته ... بس... بس لو تسامحني بس .. والله بسير اخطبها من باجر بعد ..
جواهر: ايواااااا يا قيس .. اين انتي يا ليلى ؟ هههههه
سارة: عاااشو طلع المستخبي في القلب خخخ
فهد قفط وتم يضحك على خواته ..
فهد : انزين انا بترخص مواعد هزاع ..
سارة : اوه اوه لا تنطق اسمه جدام جواهر عن يرتفع ضغطها وتموت علينا ههههه
جواهر ارتبكت وماعرفت شو تقول ..
فهد: ههههههههه ليش ؟
سارة: ما تداانيييييييه
فهد بطل عيونه وفهمها غلط : ليش؟ شو سوالج ؟
جواهر: ما سوالي شي والله ما سوالي شي .. بس اللي يقهرني فيك انك مرابع واحد اكبر عنك بعشر سنين اففف
فهد: هههههه حليله والله الريال توه شباب عمره 26 سنة بيني وبينه 4 سنين بس.. وانتي اونه عشر سنين.. مالت عليج واونج علمي وتخرطين علينا هههههههههههه يالله برايكم يا حلوين
سارة : الله يحفظك..ههههههههههههه جواهر والله انج نكته
جواهر: وانتي يالسباله بتشوفين .. انتي شو تبين تمشكلين الريال؟
سارة انصعقت من رمسة جواهر ودفاعها الغير متوقع عن هزاع ... ولاحظت بعد على جواهر ان من أي حد اييب سيرة هزاع ترتبك وتصخ ...
= = = = = = < في العين في بيت سلطان الشامسي>= = = = = =
وعد وامها واختها حمده يالسين يسولوفون.. حمده هي اخت وعد الكبيرة ومعرسه وعندها 5 عيال.. ولان توها عمرها 25 وعندها 5 عيال مسمين عيالها القافله لان بنظرهم هم واايدين على سنها خخخخ
وعد: امايا .. شخبارها خالوه ام محمد؟
ام احمد: الحمدلله بخير .. اليوم سرنا لها انا وحمده..
وعد: ان شاءالله القافله الكريمه راحت وياكم ؟
حمده: ههههههه خل عنج ... الحين عيالي قافله ؟؟ فديتهم والله !!
وعد: مادريبج يايبه درزن مرة وحده .. ولا المصيبه انهم يتشابهون ..ههههههههه
ام احمد وهي تضرب وعد على ريولها : وعد.. قولي ماشاءالله عن تحسدين اختج الحين ... الا هي عندها توامين وولد الله يحفظهم لها ..
وعد: هههههههههههههه ماشاءالله ماشاءالله ..اللهم زيد وبارك .. جيه زين ؟
حمده: هههههههههه خلاص انا تسدني اصلا هالقافله الحلوه ...كفايه علي
ام احمد : يالله بالستر ... حمدوووه شو هالرمسه بعد ؟!! تبين ريلج يطلقج ؟!!
وعد: الا بيبوس راسها على هالقرار هههههههههه
حمده: لا هههههههه لا يامايا ..اصلا انا وخلفان عايبتنا هالقافله ..
ام احمد : مالت عليج وعليه ... اليهال نعمه من ربج .. وانتو ما تبونها ؟!! يالله باجر ولدي احمد الغالي بيعرس وبشوف عياله ان شاءالله ..
وعد: الوووو اماياا .. نحن هنا احم احم
ام احمد: استريحي انتي ... ما بخليج تروحين عني وتخليني روحي ..
وعد: فديت ماماتي انا .. غناتي انتي ما بخليج روحج ..
حمده: شوفي البزا بس انتي .. الحين بتشوف عمرها علينا ههههههه
ام احمد : فديتكم كلكم انتو اغلى شي في دنياي هاي عقب الغالي بو احمد الله يرحمه ...
سكتت ام احمد والدموع في عيونها وهي تتذكر بو احمد ..بو احمد اللي توفى بدون سابق انذار بسكتة قلبيه يوم كان عمر وعد 6 شهور..
وعد+حمده: ويغمد روحه الجنه..
وعد وحمده حسو ان الجو بدى يتحول حق كابه وحزن ..قامت وعد تسولف ويا حمده ..
وعد: انزين حمدوتي اذا نجحت شو بتييبين لي؟
حمده: شو تبين ولد ولا بنت ؟ ههههههههههه
وعد: ههههههههههههههههههه حلوه
ام احمد: لج علي يا وعد .. بسويلج حفله ما صارت ولا استوت .. بس انتي يبي نسبه ترفع الراس ..
وعد قامت وباست راس امها : ان شاءالله في التعسين يامايا ..
وفي هالوقت كان احمد توه راد من الدوام وشكله مرهق وهلكااااان .. دخل وسلم على اخته وباس راس امه ..
احمد: شحالها الغلا اليوم ؟
وعد: انا بخير وانت كيفك خيو ؟
احمد: يقول الشاعر اللي مادري شو اسمه " رزة الفيس من طبايع .. احم " عاد انتي كمليها ههههههه
ام احمد : التيس فديتك التيس .. بلاك جيه ما تحفظ الامثال عدل !!
وتمو كلهم يضحكون على ام احمد ..
حمده: هااه بو شهاب ... شو دوامك في المستشفى ؟
احمد: آآآآخ والله تعب هالدوام الزفت.. يكرفونا كرااااف..لا وشي مالي خص فيه يخلوني اسويه ... والله يوم كنت في دبلن كنت مرتاح احلى راحه ..يعطونج الشي اللي انتي تعرفينه وبس ..
ام احمد: هييييه انت بس تبى بلاد الغرب مادري شو عايبنك فيها ؟ الله يطول بعمر بو خليفه موفر لكم كل شي .. بس انتو اللي مادري شو بلاكم اتموتون على بلاد الانجليز !!
وعد: امايا .. احم نسيتي .. هناك شي بنااات كل وحده ترقع الثانيه من الجمال ..
احمد: هههههههههههه ويا ويهج ..قصدج انا اللي ذبحتهم بجمالي .. فديتني غاوي ههههههه
حمده: هيييه صح ... مقطع عمرك من الجمال (تتطنز عليه(
ام احمد: مالت عليكم من بنات .. شو بلاه احمد ؟ والله الكل يتمناه .. فديت ولدي الغاوي ...
احمد تشقق وتم يتخقق عليهم ..
حمده: هههههه صدق عمره الاخ ..
احمد(وهو يمزح): يحق لي ههههههههه .. الا حمدووه وين قافلتج عنج ؟؟
حمده: ابوهم وداهم المول شوي ..
وعد: الله يعينه .. والله اقولها من قلبي ..
احمد: هههههههه هيه والله .. بس ابى اشوفهم ولهت عليهم وااااايد ..
حمده: اونك هاااه.. جان ولهان عليهم هالكثر ليش ما ييت تزورهم في بوظبي ؟ ولا خلاص من رديت البلاد نسيتنا ؟؟؟
احمد:ما طلبتي شي .. ان شاءالله الاسبوع الياي بكون في اجازة ..وبكون عندج
حمده: حياك الله .. والله بتنور بوظبي
وعد:لالالالا ما يصير .. ما بيكتمل النور الا اذا سرت وياك!!
احمد: نعم ياختي؟ سوري ربيعي بيي وياي .. الا اذا تبيني احطج في دبة السيارة واسكر عليج ؟؟؟!! في هالحاله اوكي موافق هههههههههه
وعد: ههههههه شو في الدبه ؟ حشى ولا صخله !!
ام احمد: منو ربيعك اللي بيخاويك يا احمد ؟
احمد:عيسى الشامسي...تعرفينهم امايا ؟
ام احمد: هييييه ولد محمد اخو نواف ؟
احمد: عليييييج نور هو..والله هالمحمد موريهم كلهم الويل .. المهم ما علينا الحين بطلع فوق بتغسل واريح شوي ..
حمده: انزين خلص بسرعه وانزل بنحط العشا الحين ..
احمد: خيييبه عشا الساعه 10؟؟ ها سحور مب عشا .. هههههههههه لا انا تعشيت برى ..
ام احمد بعصبيه : وليش شو بلاه اكلنا ؟ مرة ثانيه ما تتعشى برى مفهووم ؟
احمد: ما بلاه شي يا امايا.. وانتي تامرين امر يا حياتي بتعشى هنيه مرة ثانيه ..
سار احمد غرفته وتسبح وريح شوي وبعدين دق حق عيسى واتفق وياه على انهم بيسيرون بوظبي رباعه ..وعقب ما سكر من عيسى شغل سي دي خالد عبدالرحمن "وجه المرايا" ويلس على الكومبيوتر وتم يضحك لانه تذكر وجه المرايا الدبه " اللي هي نورة " وفجأه سكت شوي وسرح وتذكر اول الايام اللي كان يداومها في المستشفى.. وبالتحديد 3 يوم.. يوم شاف نورة.. تنهد وفجأه نطق : نورة.. وسكت.. استغرب من عمره.. لانه كل ما ينطق اسمها او حد يذكرها جدامه يحس ان قلبه بيطلع من صدره.. ومع محاولاته انه ينساها لانها مهما كان اخت ربيعه وما يرضى عليها.. بس ما قدر ..
المهم احمد دخل ماسنجره ويوم دخل انصعق.. لانه شاف "وجه المرايا "اون لاين !!
جرح الزمن: K السلام عليكم
وجه المرايا: J وعليكم السلام والرحمه
جرح الزمن:شو السالفه ؟؟؟!!
وجه المرايا: أي سالفه!!
جرح الزمن: مممم ماشي .. بس مادري واحد من الشباب امس رمسته وقالي انه بيسويلي بلوك وديليت .. بس اشوف انه اونلاين !!!
وجه المرايا(وهي ماسكه عمرها عن تعصب): ههههههه غيرت رايي ..حرام؟! عالعموم اذا تباني اسويلك بلوك وديليت تم.. يالله فداعت الله
جرح الزمن : لالالالالالالا .. صبري شوي
وجه المرايا:شو ؟!!!!
جرح الزمن :احم.. اول شي شحالج ؟
وجه المرايا: لووول .. تو الناس ..
جرح الزمن: ابى اعرف شي واحد بسسسس
وجه المرايا: اللي هو ؟؟؟؟
جرح الزمن: انتي ليش ما تدانيني وكله تقفطيني ؟!! هاااه :@ انا شو سويت لج ؟؟!
وجه المرايا: ههههههه ماسويت لي شي .. انا طبعي جيه .. دفشه انزيييين واحب اقفط الناس..
جرح الزمن: لا لا ما اظني ان هذا طبعج.. انا اعرف ليش تقفطيني انا بالتحديد.. انتي تقفطيني عشان تغارين مني لاني اضعف عنج ..
وجه المرايا: ههههههه وياويهك تفهمها على الطاير!!
جرح الزمن : ههههههه اكيد لوووول
احمد كان مستغرب من "وجه المرايا" لانها كاانت راااااااااايقه وتضحك وما تعصب على اقل شي نفس هاذيج المرة ..
مممم السبب هو ان نورة في اول مرة كانت على اعصابها وما عرفت انها عقب هاذيج المرة بترد جرح الزمن على اللسته وبترمسه لانها بدت ترتاح له ..
وجه المرايا : اقوولك .. انا بترخص الحين اوكي
جرح الزمن : خيبه !!! توني داخل صبري شوي ..
وجه المرايا: اسمحلي اخوي بس ماخذه دوا ومدوخه منه .. واذا ما طلعت من النت برقد على الكمبيوتر لوول
جرح الزمن : ههههههه سلامات وما تشوفين شر يالقطوة ^_^ دام انها هذا عذرج مسموحه عيل.. وانا بعد بطلع لان باجر وراي دوام ..
وجه المرايا: الله يسلمك .. اوكي عيل يالله فمان الله
جرح الزمن : لحظة لحظة ..
وجه المرايا: ليش؟
جرح الزمن: باجر متى بتدخلين ؟
وجه المرايا ( وهي متردده وتحاول تتهرب ) : يمكن ماقدر ادخل باجر ..
جرح الزمن :افااا ليش؟
وجه المرايا: يمكن انشغل شوي ..
جرح الزمن: ممم اوكي بس حاولي تدخلين ابى ارمسج عن منتدى يديد انا مسجل فيه.. واباج تشتركين وياي اوكي؟.. انا بكون موجود على الساعه 11..
وجه المرايا: ان شاءالله بحاول..مع السلامه
جرح الزمن : ^_^ الله يحفظج
طلعت نورة من النت وهي خلاص محولّه.. ومب عارفه هي ليش سوت جيه!! ليش رجعت تكلمه؟؟ حست انها ترتاح له.. ماتدري ليش.. حاولت تقنع عمرها بان يمكن يسوي فيها نفس ما سوى فيها فهد وجذب عليها واخر شي اكتشفت شي غير.. بس قلبها ابعد كل هالاحتمالات ..
شو تتوقعون انه يصير بين نورة واحمد؟؟.. وسارة.. بترجع بتفكر في نواف كاخو عقب ما بتشوفه؟ وفيصل شو اللي بييه من تحت راس محمد؟؟

 
 

 

عرض البوم صور همس الليالي   رد مع اقتباس
قديم 18-09-06, 12:39 PM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: May 2006
العضوية: 4772
المشاركات: 57
الجنس أنثى
معدل التقييم: همس الليالي عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
همس الليالي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : همس الليالي المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

"*" الجزء التاسع"*"
بعد مرور اسبوع من كل الاحداث اللي استوت.. تقوت علاقة جرح الزمن بوجه المرايا وصار لازم يرمسون بعض اكثر عن 3 مرات في اليوم.. يسولفون ويضحكون ويدخلون منتديات ويتناقشون.. كان احمد يرمسها قبل لا يسير الشغل ومرات يوم يكون فاضي ولا عنده بريك يسير كوفي نت ويرمسها من هناك بعد وعقب ما يرد من الشغل يرمسها.. يعني صارت حياته كلها على النت.. هالعلاقه اللي استوت بينهم خلت نورة ترجع لعهدها.. نورة اللي دايما تبتسم وتضحك اللي حواليها.. رجعت حق نورة الابتسامة الطفوليه اللي ما كانت تفارج ويهها قبل ما يسوي محمد اللي سواه في أم محمد ..
جرح الزمن : أقول..
وجه المرايا : قووول
جرح الزمن : أنا مستغرب من شي !!
وجه المرايا: اللي هو ؟؟؟
جرح الزمن: أنتي ولا مرة سالتيني عن اسمي او أي شي شخصي يعني !!
وجه المرايا: هههههه اذا سألتك عن اسمك بتسالني عن اسمي واللي طبعا من سابع المستحيلات اني اقولك ياه.. وعن امورك الشخصيه بصراحه انا ماحب اتدخل في خصوصيات غيري ..
جرح الزمن: يعني الحين انتي بتقولين لي انج ما تبين تعرفين عني ولاااااا شي؟
وجه المرايا ( كانت بتموت من داخل تبى تعرف كل شي عنه ): مممم it’s up to u يعني
جرح الزمن : ههههههه انزين والله انا ارتحت لج واااايد وااايد..وفي خاطري كلاام واايد.. خاطري اقوله لج لانج انتي الوحيده اللي اقدر اقول لها هالرمسه وبتعرفين بعدين ليش قتلج انتي بالتحديد وما قلت حق ربيعي ولا حق حد ثاني اوكي .
وجه المرايا(وهي مستغربه):اوكي .. يالله قول!!
جرح الزمن: يمكن بتضحكين علي وبتقولين هذا واحد مينون بس صدقيني هالشي خلاني مثل المينون..
وجه المرايا (وبدت ترتبك وحست انه في شي ) : انزين يالله قوووول قوووووول
جرح الزمن: انا احب وحده ...وهالوحده ما تدري اني احبها .. انا اصلا ماعرف اذا احبهاولا لا!!!
وجه المرايا: ههههههههههه كيف يعني ماتعرف؟؟؟
جرح الزمن: يعني مب قاادر اطلعها من بالي .. من يوم ما شفتها ... والله مستوي مثل المينون..
وجه المرايا: هههههههههه يا عيني .. مسوي فيها روميو خخخخخخ
جرح الزمن : هههههههههه ويا ويهج انا اشكي لج وانتي تتطنزين ..
وجه المراايا: هههههههه ما اتطنز .. انزين اباك تخبرني السالفه كامله اوكي ..
جرح الزمن : اوكي بخبرج .. بس صبري شوي بسوي ريستارت وبرجع اوكي لان كمبيوتري يعلق: )
وجه المرايا: تيت ^_^
وطلع احمد وسوى ريستات.. ولا شوي وتدخل عليه وعد.. وتم هو على اعصابه عشان ما بيقدر يرمس وجه المرايا ووعد عنده ..
وعد وشكلها خايفه من شي: احمد احمد .. دخييلك ابى كمبيوترك شوي ..
احمد: نعم؟؟ سوري.. ماقدر عندي شغل عليه الحين.. وبعدين انتي عندج كمبيوتر وخط نت بعد ..
وعد: كمبيوتري اخترب علي امس وانا مبتلشه فيه ...دخيييلك شوي بس شوي ..
احمد وهو يغلس عليها : انزين ليش تبينه ؟
وعد: ربيعتي سلاّمي اتصلت لي وتقول انها سامعه ان النتايج طلعت في النت..
احمد سكت شوي وبعدين تذكر ان نورة بعد ثانويه عامه: انزين عطيني رقم جلوسج وانا بطلعلج النتيجه اوكي.. يالله شكرا لزيارتج و باي باي.. سكري الباب وراج ..
وعد وهي منصدمه :ههههههههه طاااااااعو .. لا لا انا ابى اطلعها بنفسي ..
احمد: افففف
وعد: فديت بو شهاب انا.. يالله عاااد
احمد: ههههههه تكسبيني يوم تكسرين خاطري.. انزين يالله ..
وتم احمد واقف على راسها ويشوفها وهي تبطل ما سنجرها.
احمد: حووه انتي قلتي بتطلعين نتيجة مب ماسنجر ..
وعد: احمد بلييييز لازم اخبر نواري هالخبر .. لان محد يرد على تلفونهم واكيد هي على النت
احمد يوم شاف ان وعد بترمس نورة.. سار وياب كرسي ويلس عدال وعد عشان يشوفها يوم ترمس نورة
وعد وهي تطالعه بنص عين : نعم ؟
احمد: نعمييين
وعد: احمد شوي لز عني ابى ارمس البنت على راحتي
احمد : مب قايم يالله بترياج ليين ما تخلصين
وعد: يا شينك وانت غلس هههههههه
دخلت وعد الماسنجر واول ما دخلت يتها نورة
وجه المرايا: هلا والله باللي دخل هلا نور الماسنجر..
وعد: اهلييين نوااااااري فديتج ولهت عليج .. بخبرج خبر بمليون يورو..
وجه المرايا: هههههههه خيبه يورو مرة وحده.. انزين يالله قولي وانا ابى اخبرج شي بعد بسرعه.. ولا اقولج انا بدقلج اوكي وبخبرج شو هو الشي.. بس انتي خبريني شو هو الخبر يالله بسرعه..
وخبرتها ..احمد هنيه طبعا شكله الله لا يوريكم.. ويهه انصفق يوم شاف نك نيم نورة.. ولا ويوم شاف ايميلها تاكد انها هي نورة.. نورة هي وجه المرايا.. ووجه المرايا هي نورة ..قلبها في باله مية مرة.. وقام من عدال وعد وهو منصدم صدمه قويه.. خلته مب عارف يفكر ولا شو يسوي.. معقوله هو كان يرمس نورة هالمده.. انزين نورة كانت تعرف ..كان يالس يسال عمره مليون سؤال وسؤال يوم قطعت تفكيره وعد ..
وعد (وهي شوي وبتصيح): اففف ما حصلتهن.. خلاص مشكور احمد تعال كمل شغلك وانا بسير ادق حق سلامه واشوفها شو سوت ..
وطلعت من عنده وعد وهو بعده واقف .. وسرحااان .. منصدم .. لا والله هو منصعق من هالمفاجأه ..
#على طريق دبي #
نواف يسوق ومشغل راشد الماجد باعلى صوت "من يقول اني لغيرك .. انا لك ماني لغيرك "..وطاير من الفرحه لانه ساير بيت خالته ..منو في بيت خالته .. طبعا تعرفون ان روحه وقلبه سارة هناك ..
عيسى وخالد وعبدالله كانو وياه.. كانو متفقين انهم يسيرون يتمشون بس نواف اصر انهم يسيرون بيت خالتهم وديمه عشان يسلمون عليها وسوالهم سالفة انه واجب ما واجب وماعرف شو ومناك هو اصلا يبى يشوف حبيبة القلب ...
عيسى كان يالس عداله ويلعب في تلفونه اما خالد وعبدالله كانوا يالسين ورى ويسولفون ..
خالد كان يهمس في اذن عبدالله :عبيد شو اسمها هاذيج بنت عمي ناصر ؟!
عبدالله : أي وحده خطيبة نواف؟ امنه !!
خالد: طاعو ها ههههه اونه خطيبه ... فال الله ولا فالك ... لا لا اختها الثانيه اللي اصغر عنها ؟
عبدالله وهو يغمز له : اهاااا مهاااا ..هييه هاي صديقتي من الطفوله خخخخخ...
خالد: نعم؟ ما سمعت ؟؟؟؟؟ صديقتك ؟ بعيييد يالله بعيييد ..
عبدالله: شو بعيد ؟؟ ايييه هاي شرات اختي لا تفهم غلط وياويهك..
خالد: والله هالمها عذبتني يا خي .. دوختنيييي..
عبدالله وهو يضحك بصوت عالي : ياويلي انا على اللي يدوخ ويتعذب ههههههه يا العاشق الولهان هههههاااااااااااااااي
خالد ضرب عبدالله على ريوله يعني اسكت فضحتنا .. اما نواف قصر صوت الاغنيه ولف على ورى هو وعيسى ...
نواف: هااااه منو هذا العاشق؟ ليكون انت يا بوعابد ؟؟!!
عيسى: هذا ما يركب عليه غير عاشق البانشي هههههههه
عبدالله وهو متفشل: أي عاشق واي خرابيط .. انا ماعندي هالسوالف هههههه
عاد يوم عبدالله قال هالجمله الانظار كلها توجهت حق خالد.. خالد كان قافط من الخااطر والويه مستوي احمر على غير العاده.. ومسوي عمره يعدل غترته ..
عيسى وهو يطالع خالد بخبث : خلّوووود .. ادريبك انت ما خليت ولا بنت في حالها هههههه
نواف: ههههههههههه عيسووه تذكر هاذيج اللي هزبته في المول ؟؟!
عيسى: هاا هاااا هااااي .. لا تذكرني والله انه نكته .. اونه يقولها " اختي غشوتج خربانه من جدام " هههههههههه
خالد وبدى يعصب: انزين والله صدق مطرورة حتى طرف خشمها كان طالع ..
الكل تم يضحك على خالد وهو قافط وساكت ..
نواف: انزين ما خبرتنا منو سعيدة الحظ ؟؟
عبدالله: قصدك المنحوسه خخخخخخخخ
خالد وهو معصب: عبيد والله يبالك بكس يطير راسك من الدريشه الحين ..
عيسى: اوه اوه خلاص بوعابد اسكت عنه ترى يسويها ههههههه
عبدالله وهو يحب خشم خالد: افا عليك يا بو وليد ...الا نحن نسولف وياك .. وبعدين هاي خصوصياتك ونحن مالنا خص فيها ...
نواف: ماشاءالله على الحكييييم اللي ما يتدخل في خصوصيات غيره ههههههههههه
عبدالله: راعيها انا ههههههههههه
خالد: راعيها بس والله يبالك ضرب .. ما الوم نواري يوم رقعتك هذاك اليوم على عينك هههههههه..
عبدالله: ههههههههههه اسكت والله استويت مصخرة في المدرسه ... ونوراي عليها يد .. افففف..
عيسى: ههههههههههه فديتها نوراي.. قول ماشاءالله عن تحسدها..
نواف: هههههههه لا تخاف انت ناسي انها تعرف كراتيه..
خالد: هاااهااااي .. تحيدوون يوم في تطلع في الشعبيه وضربت منصووور ضرب..
عبدالله: منو منصور؟ ليكون منصورالمنصوري ربيعكم؟ هههههه حليله حتى هذا ما سلم منها.. بس هذا عليييه جثه هههههه خييبه ..
نواف: هههه هيه هو بس تم يغايظها سارت وعطته بكس في بطنه هههههههههه
وقعدوا الشباب يسولفون ويضحكون ليين ما وصلوا دبي ..
#في العين .. في بيت سلطان الشامسي #
احمد مبطل الكمبيوتر بس مب قادر يفتح ماسنجره.. ونورة يالسه على نار تترياه تبى تعرف شو سالفته..
احمد مب عارف شو يسوي.. يدخل ولا يخليها تترياه؟؟.. من صوب هو مفتشل فيها انه متاخر عليها.. ومن جهة ثانيه مب قادر يدخل ويرمسها.. لانه بعده مب مستوعب السالفه ..
راح غرفة وعد ولقاها ترمس في التلفون.. كانت هي ونورة وسلامة شابكين الخط ويرمسون ونورة تخبرهم عن سالفة جرح الزمن ..
وعد: قوووووووولي والله؟؟؟؟؟؟ نواري ههههههه والله انج خطيره على قولتج ..
نورة: اقووولج والله انه طيب وعلى نياته .. ولا محترم عمره بعد ..
وعد قامت تشفر لان اخوها احمد كان واقف ويترياها تخلص المكالمه : انزين انتي ماعرفتي عنها ولا شي ؟
نورة: لا هو بروحه اليوم سالني انتي ليش ما تساليني .. والله مافيني اسال اخاف ..
سلامة: خايفه من شو؟.. انا اقولج شو تسالينه .. ساليه اذا معرس ولا لا !!
نورة: ههههههههه الله يغربل ابليسج يا سلووم .. انا عمره ما سالت عنه .. اسير اساله اذا معرس ولا لا ؟؟!!
وعد: سلامي انتي تحفه ههههههههههه
سلامه:هههههههه انزين شو اسوي والله مخرفه يالسه احاتي النتايج ..
نورة: ويا ويهج خوفتيني الحين بيلس شرات المينونه ..
وعد حست ان احمد يبى يقولها شي : انزين بنات بخليكم الحين .. باجر بدق لكم وبرمسكم اوكي
نورة: اووكي انا بسير لانه جرح بيدخل الحين اخاف اتاخر ..
سلامه: طاعو هاي تقول مواعده هههههههه انزين برايج وعوودتي ..
نورة: ههههههههه يالله غناتي وعد ارمسج باجر وانتي سلووم لا تقطعين يالله .. فمان الله
وعد: ههههه اوكي مع السلامه ..
وعد: لبيه يا بوشهاب .. بغيت شي ؟
احمد: وعد ابى اسالج سؤال بس لا تفهميني غلط ..
وعد: اوكي go ahead
احمد: انتي مساعه رمستي نورة ربيعتج على الماسنجر؟
وعد: هيه ليش؟
احمد: أي نورة ؟
وعد: انا كم نورة عندي ؟ ماعندي الا وحده فديتها... ليش الاستهبال ههههه
احمد:ههههههه اوكي خلاص عيل
وعد(وهي تغمز له ): وانت ليش تسال عنها هااااااااااااه؟؟
احمد: قتلج لا تفهميني غلط .. يالله برايج
وعد: اوكي خيووو هههههههه
رجع احمد ويلس على الكمبيوتر مب قادر يصدق انها نورة .. عقب ما اتاكد من اخته انها هي .. هي وجه المرايا ..
دخل الماسنجر ...واول ما دخل
وجه المرايا: ولكم باك ^_^
احمد كان ساااكت ومارد عليها
وجه المرايا: .. الوووووو
عقب خمس دقايق ...
جرح الزمن : ثانكس ...
وجه المرايا: الحمدلله على السلامه هههههه شو مشغول؟
جرح الزمن: لا مب مشغول ولا شي
وجه المرايا:ممم انزين يالله قولي السالفه !!
جرح الزمن : أي سالفه ؟
وجه المرايا: طاااعو .. شو أي سالفه بعد ؟؟ سالفتك ويا اللي تحبها ..
جرح الزمن (وهو يحاول يتهرب): اول شي بسالج سؤال وماباج تحرجين علي وما تفهميني غلط هو يمكن يكون سخيف بس دخيلج جاوبي.. اوكي؟
وجه المرايا: اوووكي يالله اسال ..
جرح الزمن : انتي تحبين حد ؟
وجه المرايا: هههههههههه ليش يعني؟
جرح الزمن: بس فضول وبليز جاوبيني بكل صراحه ..
وجه المرايا: بصراحه ؟؟...
جرح الزمن : هييه دخيلج ...
وجه المرايا .. ممممممممممممممممم
جرح الزمن : شووو؟
وجه المرايا: ممممممممم
جرح الزمن : تحبييييييييييييين؟؟؟؟
وجه المرايا: اني ماحب ..
جرح الزمن: كنتي تحبين ؟
وجه المرايا : ممممم انا ماحب ابطل السالفه بس لاني الحين اعتبرك من اقرب الناس لي ..هو بصراحه كنت احب ومن عقب هاذيج المرة اقتنعت انه مافي شي اسمه حب ..
جرح الزمن : ومنو هو اللي كنتي تحبينه ؟
وجه المرايا سكتت وما ردت ..
جرح الزمن(فهم انها ما تبى تقول): خلاص على راحتج ...
وجه المرايا: انزين انت لا تغير الموضوع وخبرني السالفه يالله ..
جرح الزمن (بعده يكمل): ليش مقتنعه انه مافي شي اسمه حب ؟؟؟
وجه المرايا:ههههههه بعدك على سالفتي.. الله يسلمك انا حطيت هالشي في بالي عقب ما حسيت فيه.. وشفته بعيني.. مافي شي اسمه حب.. كله وهم × وهم واللي يحب يقص على عمره..^_^
جرح الزمن : بس انا اقولج انه فيه ...
وجه المرايا: مادري يمكن هاي وجهة نظرك انت ... بس من وجهة نظري انا ... لا ماشي
جرح الزمن: واذا اقنعتج بنفسي ؟
وجه المرايا: ههههههههه اوكي انت قولي سالفتك واذا شفتها مقنعه بقتنع ..
جرح الزمن : سالفتي ؟أي سالفه ؟؟
وجه المرايا: جرحووو لا تستهبل علي ههههه
احمد توهق وما عرف شو يقول لانه لو قالها انه بس دكتور بتعرف على طول انه احمد وهو كان خايف انه يخسرها ..
جرح الزمن : شورايج اكتبها لج في الايميل واطرشها لج اوكي ؟لانها طويله
وجه المرايا : اوكي برايك ^_^ .. المهم ممكن اسالك سؤال ؟
جرح الزمن : اكيييد انتي تقدرين تسالين مية سؤال بعد ..
وجه المرايا: كم عمرك ؟
جرح الزمن : ممكن وممكن ..على بالي الحين بتسال عن شي محرج بعد ..
وجه المرايا: هيه وابى اعرف اسمك بعد ..
جرح الزمن : : | من صدقج ؟؟اوكي بخبرج ..
وجه المرايا: امزح وياك هههههههه بس كم عمرك ؟
جرح الزمن : انا عمري 22 وباجر بدخل في ال 23
وجه المرايا: صدق؟؟؟ كل عام وانت بخيررر
جرح الزمن : تسلمين .. وانتي اظني عمرج 18 صح ؟
وجه المرايا: : | كيف عرفت ؟
جرح الزمن: ههههههه غبيه .. يعني طالبه في ثالث ثانوي كم بيكون عمرها 30 ؟
وجه المرايا: هههههههه هيه صدقك .. على طاري ثالث ثانوي .. ربيعتي تقول ان نتايجنا بتكون على النت اليوم ..
جرح الزمن : يمكن هي اشاعه ؟؟بس ان شاءالله خير
وجه المرايا: مادري انا بتاكد من ولد اختي وبشوف ..
جرح الزمن : تاكدي ورديلي خبر ابى اعرف نتجيتج بعد.. ماشاءالله .. كم عمره ولد اختج ؟
وجه المرايا: 18 ... اصغر عني ب 3 ايام بسسس
جرح الزمن(وهو يستهبل ): شكلج أنتي النونوووو...هههههههه
وجه المرايا: .. ههههههههه انا اصغر وحده يعني اخر العنقود ...
جرح الزمن : يعني دلوعه ؟؟ خخخخخ
وجه المرايا: ليش تغار ؟ ههههههه فديتهم عيال اخواني يدلعوني واخواني بعد مب مقصرين وياي ..
تمو يسولفون واحمد كان يحس باحساس غريب.. يحس انه طااااير من الفرحه عشانه يرمس نورة ويحس بالذنب ومتلوم في نورة لانها هي بعدها ما تعرف انه احمد ..
# في دبي في بيت الخاله وديمه#
كان في استقبال الشباب فهد وربيعه هزاع ..
فهد: يا مرحبا والله .. نورت دبي ..
نواف وهو متشقق : منورة بوجودكم.. شحالكم؟
وعقب ما سلموا ويلسوا يسولفون حطوا لهم العشا وتعشوا ..
فوق كانت سارة مبطله دفتر مذكراتها.. يوم كانت في الابتدائيه وتقرى وهي مبتسمه ...
)بنت خالوه وديمه سارونه ..تذكريني دوووم لاني ما بنساج ..ابدا... ولد خالتج ..نواف(
دخلت عليها جواهر وطبعا بكل دفاشه .. وهي تربع صوب الدريشه ..
جواهر: اشوف .. اشوف .... لا لا ما ينبان شي من غرفتج .. بسير غرفة ميود ..
سارة ما رفعت عينها من الدفتر ولا شغلت بالها بجواهر وهي تدخل عليها مثل المينونه.. جواهر طالعتها وتقول في خاطرها : احم انا واقفه هنيه ..!!!
جواهر: سااااروووه .. يعلّج ريل اسمه نواف قولي آآآمين ..
سارة وبدون ما تحس :آآآآآآمين ..
جواهر:ههههههههههه ادريبج تبينه يالعيّارة ..
سارة وهي مستحيه : اص يالله .. انا اتمصخر وياج .. كم مرة اقولج انه شرات اخوي ...
جواهر : لا يا حبيبة قلبي انتي .. نواف يحبج وانتي تعرفين بس تكابرين ..
سارة : لا تيلسين تالفين على الولد.. هو ما قال شي وانا ما سويت شي انزييين ..
جواهر: اولا.. انا ما االف شي.. ثانيا هو مب ولد يا ماما.. الحين هو ريال شطوله ..بس انتي لانج ما شفتيه من قرن تقولين جيه ..
سارة: عن الجذب .. سنتين سوتهم قرن ..
جواهر: يا عيني تعدين الايام والليالي هههههه كلها ايام وليالي.. ومادري شو بعدين ههههههههه
سارة: جواهر بس عاد عن الحركات ..
جواهر وهي تغمز لها : أي حركات! اوكي الحين هو تحت يسلم على امي تعالي بسلم عليه..
سارة:اوكي يالله .. صبري بييب شيلتي ..
جواهر:طاعو هاي ما صدقت على الله .. تبى اتيي تشوف القلب ..
سارة: مالت عليج خلاص ما بيي..
جواهر (وهي تسحبها): تعالي ويا ويهج هالاحمر .. ههههههه يالله طوفي جدامي ..
سارة : اوكي انا بس بيي وبثبت لج انه نفس اخوي ..
جواهر : ان شاءالله تثبتين انه رّيلج بعد .. بس تعالي وياي ههههه
#في العين وفي بيت جاسم الكتبي#
خليفه كان يالس هو وامه وابوه وخواته لطيفه ومنى واخوانه كلهم.. اخوه الكبير سيف ونهيان.. ومبارك ويوسف كانو بعدهم صغار.. وكان ترتيب خليفه عقب سيف ونهيان ..
ام سيف كانت يالسه ترمس عن تحضيرات عرس سيف ونهيان اللي بيعرسون عقب اسبوع وبياخذون بنات عمهم ..
ام سيف: هااه سيف رمست حرمتك ؟
سيف. هيه يا مايا
ام سيف: وشو ناقصها شي؟
بوسيف: ماشاءالله عليج يا ام سيف انتي ما قصرتي وياهم في شي .. اكييد مب ناقصها شي ..
سيف: هههههه والله صدقه ابوي
نهيان وهو يغمز حق خليفه : امايا ..متى بتخطبين بنت عمي امل حق خليفه ؟
ام سيف: والله مادري ما اشوفه رمس في هالموضوع ..
خليفه كان سرحان ولا هامنه شي ...
بوسيف: خليفه ..
خليفه: هلا ابويا .. امرني ..
بوسيف: هههههه وين انت ؟ .. متى تبانا نسير نرمس عمك عن امل ؟
خليفه وهو متغصص: ابويا انا ...
ام سيف: شو بلاك يا خليفه ؟ ليكون ما تباها ؟قول فديتك الزواج مب بالغصب ..
خليفه نزل راسه وسكت
سيف وهو يدزه: هااه خليفه ليكون حاط في بالك حد ؟
منى:ههههههه خلووف تراني اعرفك من عيونك .. قول عادي منو هي ؟
خليفه: امايا انا ابى اخطب ربيعة لطيفه امنه ..
الكل انصدم وقالو بصوت واحد : شوووووووو؟
لطيفه: اموون ربيعتي؟
ام سيف: ليكون بنت ناصر الشامسي؟
منى : مالت عليك .. ما حصلت غير هالخقاقه اللي رافعه خشمها فوق ..
لطيفه كانت ساكته وما دافعت عن امنه لانها تعرف ان اختها الكبيرة منى قالت الصدق ..
خليفه: منى ما اسمحلج ترمسين عن البنت جيه .. ابويا انا اباها شو بتخطبونها حقي ولا لا؟
ام سيف: يا ولدي يا خليفه .. يمكن هي ما تناسبك ..
خليفه بدى يعصب: لا تناسبني ونص ...هااه ابويا شو قلت ؟
سيف: اوه اوه شكلك تعرفها ..هههههههه يالله اعترف..
خليفه(وهو معصب): شو اعرفها بعد ؟
بوسيف: خل امك تشوف البنت واذا تناسبك ولا لا وبعدين يصير خير ..
سيف: خييبه لا بعد تعال وعطني طراق !!
منى: خليفه ..انت ليش معصب جيه.. خلاص ابوي قالك يوم امي ترتاح حق البنت وتشوفها مناسبه لك بتخطبها لك خلاص ارتحت؟؟
خليفه اتظايق من اهله وقام من عندهم.. خليفه كان يعرف ان امنه بترفضه بس هو بغى يحاول لانه صدق كان يحبها.. وبالرغم من الموقف السخيف اللي سوته وياه.. بيتم يحبها
#في دبي في بيت الخاله وديمه#
عقب ما سلم نواف على خالته سارت هي عند بوفهد لانه كان يباها في شغله.. وكان يالس في الصاله ومنزل راسه يطالع الارض ويتذكر يوم كان يالس ويا سارة يوم كانو بعدهم صغار ويشكيلها من محمد.. واول ما رفع راسه لقا جواهر وسارة نازلين من فوق.. وطاحت عينه بعين سارة.. قلبه من كثر ما دق كان بيوقف ..اما هي فكانت اول مرة تشوفه من سنتين شافته ووقفت في مكانها من الصدمه.. مسكت يد جواهر بالقوووو.. شافت ريال بطول وعرض.. شافت نواف اللي كانت تلعب وياه.. نواف اللي كان يوم يقعد وياها يقول كل شي في خاطره وهي تسكت وتسمعه ..
جواهر وهي تهمس في اذن سارة : اييييييييه هديني يا الخبله ..
نزلت جواهر والضحكه شاقه الويه :حيا الله من يانا .. شحالك نواف؟
نواف وهو مرتبك : الله يحيييج... الحمدلله بخير شحالج انتي ؟
جواهر: الحمدلله بخير ربي يعافيك.. اوووه والله طولت يا نواف هههههه سنتين ما اشوفك واستويت اطول عني.. خلاااص انت حطمت الرقم القياسي ههههههههه
نواف: خلاص تعديتج يالنخله هههههههه
جواهر: هههههههههه ويا ويهك ترى انت اللي عقدتني.. من يوم ما كنا صغار وانت تزقرني يانخله ويا نخله.. والحين كلهم كلهم يزقروني يا نخله.. حتى ساروه الساكته قامت تزقرني يالنخله ..
نواف وويهه استوى احمر: احم .. شحالج سارة ؟
سارة طبعا بعدها مصطنه على الدري وواقفه في مكانها منصدمه من شكل نواف اللي بهرها ..
جواهر وهي تحاول ترقع السالفه : ههههه شكلها مدوخه.. ما عليه توها ناشه من الرقاد.. وما فيها صوت ..
نواف وهو منحرج : صح النوم .. رقاد لين الحين ؟ههههه
سارة (وهي تلعب بشيلتها ومستحيييييييه وتطالع الارض): الحمدلله انا بخير وانت شحالك ؟
نواف يوم سمع صوتها بغى يغمى عليه..وقال : انا بخير دامج بخير ..
جواهر: احم احم مب جنه شكلي غلط خخخخخ
نواف وهو قافط : هههههه لا مب غلط ولا شي .. بعدج طويله شرات النخله ..
سارة وهي مب حاسه تمت تضحك على جواهر ..
جواهر وويهها قفط : هههههه الله يغربل ابليسك نوافووو ههههههه والله انت مستوي زرافه..
نواف كان واقف ومب قادر يرفع راسه: اوكي عيل انا بترخص الحين ..
جواهر: هااه السيتي حق المغازل هههههههه
نواف: هههه أي سيتي واي مغازل ههههههه شو نسيتي انا وياي عيال اخواني ؟؟!
جواهر : عيال اخواني هاااه مب علي هالحركات هههه نوافو تذكر يوم تودينا السيتي من كم سنة ؟؟ كنت توك ماخذ الليسن ..
نواف: ههههههههه هييه خيبه من متى !!!! ممم من خمس سنين اظني..
جواهر (بدون ما تحس بعمرها ):ههههههه هيه حتى اذكر ان ساروه كانت بتطيح على ويهها جان تمسكها من كشتها هههههههه
سارة في هاللحظة صدق استحت من نواف وسارت تربع فوق وجواهر ميته من الضحك على شكل نواف لانه متلوم فيها ومب قصده انه يحرجها ..
نواف( وهو يسوي عمره معصب): جواهر .. يا النخله .. حرام عليج احرجتيها ..
جواهر: هههههه انزين خلها تسير فوق شو تباها ؟
نواف وهو مرتبك : هااه؟؟ لا ماباها بشي ..
جواهر: اصلا عيب تشوف البنت قبل الخطوبه ..
نواف وهو متشقق : هييه صح .. في هاي انتي صح..
جواهر: هههههه صدق عمره الحبيب ..
نواف وهو قافط : هههههههه
جواهر: هااه يالله اسير افصل لي فستان ؟
نواف: اخ منكم يالبنات تموتون على الخيايييط.. ما تصدقون حد بيخطب ولا يعرس على طول طيران على الخياط ههههههه خلها توافق علي اول شي وبعدين انا اللي بسير وبفصل لج مية فستان بعد ..
جواهر: ههههه وليش ما توافق؟؟ اصلا غصبن عنها بتوافق هههههه شو نسيت اني انا اختها .. اذا ما فريت راسها ما بكون النخله ..
نواف وهو بيطير من الفرحه: صدق؟ صدق؟؟؟
جواهر: هههههه هيه شو بلاك بسم الله عن يوقف قلبك ..
نواف: هههههه ااه يا قلبي .. والله لو وافقت علي بكون اسعد انسان في هالكون..
جواهر انصعقت.. لانها ماكانت تتوقع ان نواف يحب سارة هالكثر ويتمنى رضاها.. وفي نفس الوقت دخل عليهم فهد ولقاهم يسولفون..
فهد: اووه نواف يا مسكين .. ما سلمت من لسانها صح ؟ هههه
نواف: حرام عليك هههههه انت تعرف ان النخله غاليه من يوم ما كنت صغير ..
جواهر: احم احم مدحوني هاا هااي ..
فهد: طالع بتصدق عمرها الحين ههههههههههه
جواهر: مالت عليك يا فهود .. انت من صغرك وتغار لاني كنت العب ويا نواف اكثر شي .. مب انت كله تشرد
فهد : العب؟؟ حليله قصدج اييج عشان تعذبينه هالمسكين هههههههه تذكر يوم طلعتك في الشمس وانت حافي اونه لعبة مادري شو.. شو اسمها؟؟ تذكر؟؟ ههههههههههههههه
نواف وهو ميت من الضحك : ههههههههه الله يخليك لا تكمل بموت هههههههه بطني اااه ..
جواهر: ههههههههه انزين بخليكم الحين عيل وبسير فوق وبيلس ويا ساروونه..
فهد : ههههه انزين سيري .. اقولك نواف الشباب ركبوا السيارة ويتريوونك ... خلنا نشوفك قريب ..
نواف: ان شاءالله وانت شو بلاكم مقاطعين العين ؟ حتى يوم يت خالوه تسلم على امايا ما ييتوا وياها ..
فهد: لا مقاطعين العين ولا شي.. ساره ماخذه شغل صيفي وجواهر يلست عندها وانا كان علي دوام والله.. خلاص اصلا انا وهزاع اتفقنا ان نييكم الاسبوع الياي ..
نواف: ياخي ربيعك هزاع فنان واايد .. ممكن اتسلفه منك كم يوم ؟ هههههههههه
فهد: لالالا يا حبيبي هزاع ما يتعوض هههههه حاول مرة اخرى خخخخخخخ
جواهر كانت واقفه على الدري وتتسمع .. ويوم سمعت طاري هزاع سارت غرفة مايد عشان تشوفه من الدريشه ..
اما نواف والشباب روحو كم سنتر عشان كانو يبون ياخذون كم غرض ويتمشوون ..
~~~~~~~~~~~~~~~
اليوم الثاني وبالتحديد الساعه 9 الصباح ..
دخل الملازم راشد الكعبي على زميله وربيعه روح بالروح .. فيصل الشامسي ..
راشد: فيصل ..(وهو مستغرب ) اخوك محمد كان مقدم عليك شكوى من اسبوع ؟!!!
فيصل ( وهو متفاجأ): شووووه؟ شكوى ؟
راشد : هييه بس اظني سهيل متصرف فيها وسكر ملف القضيه من كم يوم ..
فيصل: اخخ عليه مشكتي علي ..
راشد : خير يا فيصل ؟؟ شو بلاه اخوك محمد ؟ ليكون بالغلط ولا شي ؟؟؟؟
فيصل : لا مب بالغلط .. افف انا غلطت عليه وضربته ..
راشد: ول .. ليش يا فيصل ؟ شو صار ؟؟؟
وخبر فيصل راشد بكل اللي صار من اول ما تسبب محمد في مرض امه ليين ما سار له المكتب وتهجم عليه ..
راشد : لا حول ولا قوة الا بالله .. هذا محمد عمره ما بيتعدل ...
فيصل وهو حاط ايده على راسه : .............
وخلص الدوام ورجع فيصل البيت وكان في استقباله بناته وزوجته شوق.. بنت خاله الوحيده واللي تزوجها عقب قصة حب كسرت الدنيا وعانوا هم الاثنين معاناة الله لا يراويكم ..وطبعا المعاناة ما كانت الا من محمد اللي يحب يمشي كل الكون على كيفه ..
شوق وهي مبتسمه : فيصل ..خير شو بلاك ؟ متظايج من شي ؟؟؟
فيصل وهو يبوس بنته الصغيره خلود : ما بلاني شي .... ليش؟
شوق:ممم مادري احسك متظايج .. ليكون بعدك متظايج من سالفة محمد ؟؟
فيصل وهو يتنهد: يا شوق شو اقولج بس .. مقدم علي شكوى ..
شوق وهي منصدمه : شكوى؟!!!!!!
فيصل: هيه ..
شوق : حسبي الله ونعم الوكيل ... انزين وشو الحين ؟
فيصل : ماشي ..سهيل الله يخليه متصرف ومسكر ملف القضيه من زمان ومحد خبرني غير راشد ..
شوق وهي ماسكه يد فيصل والدموع في عيونها: والله يا فيصل اذا استوالك شي .. انا بضيع .. بموت .. انا بدونك ما اسوى شي ..
فيصل وهو يبوس راسها : فديتج انتي .. انا هنيه وياج .. وما بيستويلي شي ان شاءالله .
يا ترى شو بيستوي بسالفة نواف وامنه.. وشو تتوقعون ان احمد يخبر نورة انه يعرفها وانها هي اللي يحبها؟؟ وشو هو الموقف اللي بيصير بين هزاع وجواهر وبيخلي جواهر تعترف حق سارة انها تحب هزاع؟

 
 

 

عرض البوم صور همس الليالي   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة بطة, رواية وجه المرايا, رواية وجه المرايا للكاتبة بطة, وجه المرايا, وجه المرايا للكاتبة بطة
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 05:33 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية