لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 28-11-11, 06:26 PM   المشاركة رقم: 76
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: May 2011
العضوية: 224710
المشاركات: 3,261
الجنس أنثى
معدل التقييم: اسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1223

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اسطورة ! غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اسطورة ! المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

البارت 38]~
السسآعه 12 ونص بالليل وتحديدآ بغرفة فيصل < كان ع اللاب ]~
دق الباب
فيصل : تفضل
عزوز دخل ومو عارف شيقول اول مره يقسي على فيصل كان له الاب والاخ من صغره : كل عام وانت بخير فيصل
فيصل بقسوه ما كانت من قلبه بس بيحسس عزوز انه اذنب التفت له وقال : سمعتها منك لمآ كنا تحت ولا على بالك الكف اثر على سمعي !
عزوز مد لفيصل هديته
فيصل بدون ما يمد له ايده : شكرآ هديتك وصلتني وكانت ثمينه كآنت غير يا اخوي
عزوز وبدى يعلي صوته : فيصل لا تنكر انك استفزيتني
فيصل : عزوز واصله معاي لي راسي اطلع وخلني بروحي
عبد العزيز حط اللي بيده ع الطاوله و طلع وسكر الباب وراه
فيصل تنهد و قرر ينآم
..
كآنت قآعده على كرسي هزآز وضآمه رجولها وسآنده راسه عليه بتعب .. مريم رفعت راسها بعد ما سمعت تليفونها يرن .. [ المتصل مهآوي ]
ردت : هلا حبيبتي
مهآ بعتب : أفآآ يا مريم صار حالي حال الكل اعرف خبر ملجتج من أمي
مريم : مهآ تكفين والله ما ني ناقصه

مهآ : مريم فيج شي
مريم : فيه غيره نآصر الغبي
مهآ : الله وأكبر الحين نآصر صار غبي
مريم : ايه غبي وعشره .. تذكرين لما خطبني حمد ورفضته واصر ابوي انه يزوجنياه ابوي رفضه بعدها و انا يا غافلين لكم الله لما قبل شهر قالي سعد انهم رفضوه وقبلو بناصر .. كلهم يدرون وانا بضيقتي حتى نآصر معاهم و متفقين ان محد يدري الا لما يتخرج كل هذا و ما تبيني ازعل .. والحين انا ما بي ناصر خل يرجع ابوي بالسلامه ويصير خير
مهآ : مريم لا تهورين انتي تقولين هالكلام لانج معصبه على تصرفهم بس والله ان رديتي ناصر محد بيندم كثرج وربي ما تلقين احد يحبج كثره و كفآيه أنه الشخص اللي كنتي تتمنينه طول عمرج
مريم : ويحددون على كيفهم وانا مثل الهبله اطالع
مها : صآر اللي صآر
مريم : في وقت نغير اللي صار
مهآ : انتي رآسج يابسسس وصدقيني بتندمين تصبحين على خير < سكر وهي معصبه من مريم وعنآدها .

مريم رآحة لسريرها وانسدحت : آآآف مسستحيل يمشوني على كيفهم !
..
عند فيصل .. قآعد يتقلب بفرآشه ومو قآدر ينآم
قآم متوجه لغرفة عزوز .. فتح الباب بهدوء و دخل شآف عزوز منسدح وقعد يمه وقال : عزوززو
عبد العزيز مآرد عليه
فيصل يدري انه مو نايم : سآمحني و الله مآ اقصد
كمل فيصل بــ أمل انه يرد عليه : ولدك ما قدر ينآم ينتظر رضآك
عزوز ما قدر يستحمل نبرة صوت فيصل اللي تاثر فيه قام وضمه : مسمووح يا غالي
..
[ بــ أمريكآ ]
حجزوآآ شقه قبآل شقه رآئد
السسســـاعه 7 صبآحا بتوقيتهم
تِـِدريّ : لوِ قققلبيُ آمرنيَ ب نسييآنڪْ
آسقققيّ عروقههِ سمِ "
و آتبرىَ منههُ ’عششآنڪِ
مي قعدت وصلت ولبست بنطرون جينزسكيني عليه قميص ابيض قصير و لبست عليه حزآم تحت الصدر لونه تويتي ولفت على رهف اللي فيها نوم وقآلت : شرآآآيج
رهف : حلو بس برد عليج ألبسي عليه بلوفر
مي : لا مو برد بآخذه معاي ان بردت لبسته .. قومي البسي
رهف : روحي انتي انا بكمل نومتي < تغطت
مي : رهف وجع قووومي
رهف : آآآآوووف بنآآم
مي : نامي .. بس قوليلي البس كعب ولا فلات
رهف : يالله انك تصبرني .. فلات اريح لج
مي غطت رهف بمرح : الحين نامي هههههههه
لبست ملفعهآ وخذت تليفونها و شنطتهآ وطلعت من الغرفه لابوها بالصاله : يلا ننزل
أبوها : و الله مالي خلق .. شوي ننزل ماعليه !
مي : يآربي
أبوها : المنطقه هاديه والكوفي قريب من هني أنزلي و أنا بنزل بعدين
مي : أوكي
مي كانت متردده تنزل لحالها وخصوصا انها اول مره تزور هالبلد بس سمت بالرحمن و تشجعت ونزلت .. مشت ولقت الكوفي المطلوب .. المكآن فآضي تقريبآ قعدت على طاوله بــآخر الكوفي ..
الغرسون : قود مورننق
مي : هآلو .. قود مورنقق .. قف مي كوفي وذ آوت شقر بليز
الغرسون : أوكي
..
وهو نآزل اتصل على أبو سعد : هلا عمي ما ودك تذوق ريوقنآآ .. هههههههه ايه انا نازل .. لا خلاص تطمن كاني وصلت .. شفتهآ خلاص .. برآحتك .. مع السلامه
..
الجو كآن مطر خفيف .. قهوتها قدآمها و حآطه ايدها على خدها و تشوف قطرآت المطر و اللي يفصل بينهم زجآج ..
حست بأحد وآقف على راسها والتفتت وشآفته
رآئد بابتسامه : صبآح الفرح
مي : هلا رائد صبآح الخير
رآئد : مسموح لنآ نقعد ولا نضآيقج
مي : لا شدعووه حيآك
رآئد نآدى الغرسون : ون كبس أوف كفي وذ ملك امممم أند أي بآك أوف سجرتس
مي بصدمه : تدخن !
رآئد : يــس .. وحب يغير الموضوع .. هنآك مكآني تقريبآ هالكوفي أزوره يوميآ هادي حيل
مي : أهآآأآأ
..
ألهآم أتصلت علي مريم .. العصر
مريم ردت : يا هلا وغلا بعروستنآ
الهام : لا حنآ مغبرين .. مبروووك يا عروستنا
مريم : الله يبآرك فيج حبيبتي
الهام : اممممم شريتي شي حق الملجه ولا للحين
مريم : لا والله للحين
الهام : أنا بطلع السوق شوي شرآيج تطلعين معاي
مريم ما حبت تردهآ : خلاص أوكي
مريم تعشق نآصر بجنون .. بس فيهآ عناد مو طبيعي بتحاول بــ أبوها لي رد تفركش الخطبه باي طريقه بــ عذر محد يفرض علي شي ]~


نسب الخريجين نزلت ع النت
مهآ : 94
نآصر : 88
سآمي : 84
..
مهآآ قآمت ركض لامها وصرخت : تخرررررررررررررررررررررجت هههههههههههههه
ضمت امها وقعدت تبجي : مآآآني مصدقه 94 94 94
أمها : الف الف الف مبرووووووووووووك ربي ما يخسر تعب تاعب
سليمآن نزل من فوق : شششسآلفه
مها بفرح : طلعت النتيجه
سليمان : بشششري كم
مهآآ : 94
سليمآن : مبررروووووك الف الف مبروووك .. يلا بهالمنآسبه قووموا البسووا نتغدى برآآآ
مهآآ : اوكي بس ببشر ابوي اول < ورآحت تتصل على ابوها
..
بيت عبد الله [ ابو سلطان ]
بآالصاله كلهم قآعدين
سلطآن : مبرووووووك سآمي
سآمي : الله يبآرك فيك
منال بترفع ضغطه : يمه يمه الحمد لله ما سقط وفشلنا
سآمي حذف عليها المخده : اقلبي وجهج عني
ورآح يتصل على رآئد يبشره
..
دق تليفون رآئد
رآئد : هلا وغلا بـــ أحلى أخوو
سسآمي : كلام ما ينفعني انا هديتك توصلني جو بر بحر
رآئد : ههههههههههههههه بشر
مي ماتت على ضحكته ]~
سآمي : نجحت الحمد لله 84
رآئد : مبروووووك الف مبروك .. وناصر ومها
سآمي : مهآ 94 و نآصر 88
رآئد : يلا الحمد لله الله يوفقكم جميعآ
سآمي : اللهم امين
..
بيت [ ابو نآصر ]
ورود : لا والله ظلـــــم مآ يصير
نآصر : منقهره خخخخخخخخخخخ
أبو ناصر : شعليج انتي تخرجي ولج السيآره اللي تعجبج
..
عند مي ورآئد
مي : امممممم أنا برجع أريح بآي
رآئد قآم : لحظه اوصلج
المطر للحين ما وقف الجو كآن رهيب
طلعوا .. و مي لبست بلوفرهآ .. رآئد فتح شمسيته اللي نصها تغطيه ونصهآ تغطي مي ومشى يمهآ]~
..
عند مريم وكآنت تقيس نفنوف فتحت الباب عشآن تآخذ رآي الهام
الهام بدهشه : يا ويل قلبي عليك يا ناصر عز الله راح فيها
مريم : الهام وجع
الهام : هههههههههههه
مريم عصبت : تدرين الشرهه مو عليج على اللي يوريج مالت < سكرت الباب عشآن تلبس ملابسها وتطلع
مريم بدآخلها : ما تدرين ان هالنفنوف لعرسج يا مدام الهام خخخخخخ
طلعوآ يكملون اكسسوارات .. بعد مآشرت مريم النفنوف و شرت الهام بعد
..
بيت أبو سعد :
أم سعد [ حصه ] : ها يا سعد مآ ودك تلحق ربعك وتزوج
سعد ابتسم لامه : تو الناس
حصه : الله يستر منك
سعد ضحك : لا تطالعيني جذي والله ما وراي شي بس ما لقيت اللي تستاهلني
..
[ بــــ أمريكآ ]
البنات بالغرفه ويزهبون شنطهم عساس بيروحون المطآر
وطيارتهم بعد ثلاث ساعات ظبط < طريق المطار يبيله ساعتين
رهف : وآآآآآه وأخيرآ بنرجع وقسم اشتقت لديرتي
مي : أي والله أول مره نطول جذي
رهف : تعالي ميوو ملجت مريوم الخميس و ما شرينا شي
مي : المطار ما يقصر يمكن نلاقي نفس ذيج المره
رهف : ههههههههههه وحنآ كل شغلنا بالمطار
..
أم سعد .. عزمت جيرانها و اهلهم بسسس و حجزت دي جي و عششآآ وخلصت كل شي
صحيح قلبهآ معورها على مريم انها توها صغيره بس تاكدت انها سلمتها لايآدي امينه
..
مريم رجعت من برآآ ونادت الخدامه : مــــيري
ميري : نعم مدآم
مريم مسكره على ضروسها : مدام بعينج .. ودي الاغراض فوق
بتصعد فوق وشآفت أمها نازله : على وين يالغاليه
أمها : رايحه أطلع بدلتي من الخيآط و أكد حجز الصالون تجين معاي
مريم : أهااا .. لا والله بطلع فوق اريح .. ايه صح قبل انسى ترى مي و ابوي راجعين بآجر
أمها : على خير ان شاء الله
صعدت مريم فوق .. وهي حآسه بفرحة الكل صوبها وخصوصا فرحة امها ما ودها تكسر فرحتهم
..
مطآر نيويورك [ البنات مــــآ عجبهم شي بالمحلات ]
رآئد ناداهم : صج بنات يا حبكم للحوسه يلا طيارتكم بعد نص ساعه عمي يبيكم
مي : اوكي يلا الحين رايحين لهم
رآئد شآفهم وهم رايحين وضحك على نفسه : هذا وحنآ متزاعلين لو رآضين جان قعدت بحضنها

 
 

 

عرض البوم صور اسطورة !   رد مع اقتباس
قديم 28-11-11, 06:27 PM   المشاركة رقم: 77
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: May 2011
العضوية: 224710
المشاركات: 3,261
الجنس أنثى
معدل التقييم: اسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1223

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اسطورة ! غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اسطورة ! المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

"الحب"يصدر عن شعور
‎ ‎وأحاسيس

والبعد مايخلف من الحب
‎ ‎حاجة
البعد يتعبنابكثر
‎ ‎الهواجيس
لكن نبي نرتاح يوم
انتواجه
إرتاح ياعمري تعوذ من
‎ ‎إبليس
راسي ما احد غيرك
"يكيــفمــزاجـــه‏"
..
بآالطيآره
مي يم أبوها
مي : بآبا غريبه رآئد مو رآجع
سالم : بيرجع قريب ان شاء الله
مي بلهفه بس ما بينت : يعني متى
سالم : يوم الاثنين الجاي
مي: جــــــد
سالم : ايه ولحد يدري لانه بيسويها مفآجأه والحين اسكتي خليني انام
..
ملجت مريم بتعدي على خير ولا بتكمل عنآدها
حمد شبيسوي ؟

 
 

 

عرض البوم صور اسطورة !   رد مع اقتباس
قديم 28-11-11, 06:29 PM   المشاركة رقم: 78
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: May 2011
العضوية: 224710
المشاركات: 3,261
الجنس أنثى
معدل التقييم: اسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1223

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اسطورة ! غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اسطورة ! المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

البآرت 39 ]~
بمطآر الكويت
السسسآعه 9 صبآحآ يوم الثلاثاء
سعد و سليمان وآقفين ينتظرونهم
سعد يضحك : بالله سلووم شيك ع الثنتين ريه وسكينه
وقسسسم اتحداك ان ما دفعوهم لين قالوا بس
سليمان : هههههههههههههههه
سلموو عليهم بحرآره
سعد : نورت الديره
ردوآ مي و سالم مع سعد .. و رهف و راكان مع سليمان
..
بيت أبوو سعد ]~
دخل عليهم أبو سعد ومي
سلمت مي ع الكل و بعدها ابو سعد لما وصل صوب مريم
حذفت نفسها بحضنه وبجت
سالم تألم ما يحب يشوف مريم تبجي بهالطريقه
سعد كسرت خاطره بقووه
سالم قعد وقعد مريم يمه و همس بأذنها : رضآي بزواجج من ناصر شقلتي
مريم بأنكسسسآر ما توقعت ابوها يقسي عليها وقفت وقالت : أهم ما علينا رضاك .. صعدت فوق و شعورها بالحزن ما تدري ليه .. ليه مو هذا ناصر يا مريم اللي تمنيتيه يكون لج وبسس لج بروحج ملكج وحدج أيه ابيه وأحبه و أعشششقه بس مو بهالطريقه كل شي صار غصبن عني انفرض علي ناصر فرض صآر رايي ما يقدم ولا ياخر ]~
..
بغرفة نآصر : والله شكلها مو بالعتني ابد بس مستحيل اقول لابوي اني هونت ! الله يعدي كل شي على خييير
..
بيت ابو سعد بالصاله ما بقى الا مي وامها
مي : مممممم يمآ وين الاقي البومات الصور
حصه باستغراب : ليه
مي : ابي صور مريوم ونآصر .. وبدت تشرح ,, شفتي الزاويه اللي هنآك بركب شآشة عرض لصور مريوم ونصور وهم صغآر .. من الاخر فضآآآيح
حصه : هههههههههههههه حسسبي الله على عدوج .. ماله داعي
مي : لا لا له داعي تكفين وينهم
حصه : اصعدي لغرفتي فوق تلقينهم بالكبت الوسطي الدرج الاخير
وقآمت مي تطلع الصور
وأتصلت عليهآ رهف عسآس يطلعون بآجر يشترون لملجت مريم ]~
..
يــــوم الخميس [ ملجت مريم ونآصر ]
أصعب ألم تنآم وخاطرك مكسور
وتصحى ونبرات صوتك كلها جروح
..
صحت مريم من النوم الساعه 9 ؛ خذت لها شور ونزلت تحت لقت سعد
سعد : يا هلا وغلا بالحبيبه
مريم : هلا فيك
سعد : مريم تعالي يمي
رآحت وقعت يمه
سعد : مريم والله ما يستآهلج أحد كثر ناصر لا تندمين انج وافقتي حتى لو ان موافقتج كآنت باصرار من ابوي
مريم : صار اللي صآر
سعد بخبث : مدام نآصر
مريم أستحت : للحين ما صرنآ و أنا اقول طالع على منو سخيف على ولد عمك
سعد : ولد عمي بيصير زوجج يا مدام مريم و اليوم لي صرتي بحضنه بيغدي شرج
مريم حذفت عليه المخده وقامت : قليل ادب
سعد : هههههههههههههههههههههههههههههههه
..
صعدت مريم فوق تطلع اكسسواراتهاآ .. دخل عليها ابوها
مريم : هلا يبآ تامر بشئ
سآلم : سلامتج .. مد لها علبه وقآل : افتحيهآ وان شاء الله ذوقي يعجبج
مريم فتحتها و انبهرت بالساعه كانت شي خيآل كآنت حوالينهآ الماس و من دآخل عملة أحد الدول مطليه بالذهب
مريم بآسته : يسسسلم ذوقك .. مشكور ما قصرت تهبل
..
بيت رآكان
مهآ نازله من فوق : مآآما
ندى : هلا حبيبتي
مهآآ : اممممم توديني بيت خالتي الحين
ندى : تو الناس
مها : لا بليز يمه بكون مع مريم حتى رهف بتروح
ندى : يمكن مآ قعدت للحين
مهآ : لا اتصلت عليها قآعده
ندى : والله ما لي خلق اسوق الحين .. تدرين شلون قومي قعدي سليمان يوديج
مها : واذا ما قعد
ندى : كبي على راسه ماي
مها : هههههههههههههه عشآن بدل ما اروح للحفله اروح للرازي
..
بغرفة مريم السسآعة 2 الظهر [ كآنو عندها رهف ومي ومها]
مريم شهقت
مهآ : بسم الله خرعتيني شفيييج
مريم : مها نفنوفي نفنوفي
مها : شفييييييه
مي نقزت كبتهآ تطلعه
مي باستغراب : كاا موجود شفيج
مريم : لا يا غبيه ولفت على مها .. مها مستحيل البسه تكفين دبريني
رهف ما تت ضحك : لا بالله يعني كنتي فآصخه الحيآآ والحين استحيتي
مريم : انتي جب ولا كلمه ما حد كلمج
مي : مريم بلا هبل النفنوف ما في شي .. صج انه جريئ شوي بس عادي عروس
مريم اسكتت مسحيل تقولهم ما بغيت ان الملجه تتم و هالنفنوف لعرس الهام
النفنوف كان قصير حيل لنص الفخذ وذيل من ورى طوييل كله خآمات متداخله باللون السلفر و البنفسجي و برتقآلي داكن و تمتد الخامه من فوق الصدر وتلف على كتفها اليييسآر .. موديله رهيب
..
سسعد كآن بالصاله أمه موصيته يشووف ترتيبآت العمال للحفله .. نزلت مهآ
مهآ : مييري .. ميري
سعد سمعهآ : هلا مها تبين شي
مها : كنت ابيها تطرش السايق بيتنآ يجيب لي أغراضي نآسيتهم
[ مها من العجله نست علبة اكسسواراتها ]
سعد : مو موجود أمي مطرشته
مهآ : ياربي
سعد : خلاص انا اروح
مها : لا خلاص انا اوصي امي تجيبهم
سعد : حرام تعنينها انا طالع مشوآر و أجيبهم معاي
مهآ : تسسسسسلم
طلعت تركض ع الدرج
سعد بدآخله : فديت هالزول وربي
..
بغرفة مريم كآنت الصالونه عندها تستشور ششعرها
ومها قاعده على سرير مريم
مريم : مهآ
مهآ : هلا
مريم : نفنوفي يفششل
مهآ : ههههههههههههه ليه شريتيه بالاساس
مريم : كنت حاطه بالي اني بقدر امنع هالزواج و النفنوف لعرس الهام
مها اعتلى ضحكها : هههههههههههههههههه لعرس الهام اجل
مريم عصبت : مها اطلعي اضحكي برآآآ لا تنرفزيني برآآآآآآآآآآآآ
مها طلعت وهي ميته ضحك
سعد ناداها : مها مها
مها : ههههههههه هلا
سعد : عسى دوم الضحكه بس على شنو
مها : هههههههه ولا شي ولا شي
سعد ابتسم لها ومد لها اغراضها : تفضلي
مها : بجد ما قصرت تعبتك
سعد : تعبج رآحه يا غاليه
مها انقلب وجهها الوان
سعد : مهآ
مهآ : هلا
سعد : لي خطبتج توافقين
مها مشت وخلته ما قدرت ترد
سعد ينآدي : يا هوووو اتكلم انا
..

السسسآعه 5
مي دزت الباب برجلها ودخلت وبيدهآ أجيآس اكل .. ورآها رهف
مهآ : الله ع الذرابه اللي تعرفينها يا مي
مي : ههههههههههه أقول اسكتي قدآم ماك ما في ذرآبه .. ونزلت الاكل ع الارض
مريم : هي هي انتي شيلي ما احب ريحة الاكل بغرفتي
رهف : اقول ترآنا تعبنآ شايلينهم من تحت وما لي خلق اشيل بعد
مريم : أكلووآ بالصاله انا مابي
مي : سسعد ما جاب الاكل الا عشآنج .. خلي الذرابه عنج دقآيق يا عرووس وأكلي
مهآ : خخخخخخخ مي على بالها الناس كلها مثلها
مي : وقسسم لو مو خايفه على كشختي تخرب جآن وريتج الشغل
..
بيت أبو نآصر
نآصر كان بغرفته وكآن يعدل غترته دخلت عليه امه بالمبخر
أمه بفرح وهي تبخره : يمآ يلا ابوك ينتظرك تحت
نآصر قرب وضمهآآآ : وانتو متى تروحون
أمه : على ما يخلصون خواتك .. نص ساعه ولاحقينكم
نزل نآصر وهو يدعي ربه ان كل شي يتم على خير



ڪلْ يومِ دققآتَ خآفققي ’بحبڪُ
تزييييدّ يَعسسآڪ دومِ لي
و يَ عسسآ‘ني بسس لڪُ
..
بغرفة مريم [ رن تليفونها ]
مريم : هلا سعد
سعد : أبيج برآآ
مريم خافت : دقايق
طلعت مريم ولقت سعد واقف يم باب غرفتها : أمر
سعد بجديه : تبين ناصر ولا لا
مريم باستغراب : سعد خلاص أنا عطيت أبوي كلمه
سعد تنهد : نآآصر تحت و الحين بيملجون .. قرب منها وباسها . الف مبرووك .. نزل تحت
جمدت مكانها مشآعر مختلطه فرح × شووق × زعل
دخلت ع البنآت بهدوء أكثــــر
الساعه 7 تمت ملجت مريم على نآصر .. دخلو[ عآيشه + ورود ] غرفة مريم وسلمو
ورود : كللللللوليييييييييييش مبرووووووووك
مي : ملجوآآآآ
عآيشه : أيه .. وخالتي تقول يلا مريوم أنزلي
..
بآالديوانيه
قآم نآصر وبآس راس أبوه وعمه
عمه أبو سعد : مريم أمانتك يآ ناصر لا تزعلها ترآها غاليه
نآصر : مريم بعيوني يآ عمي
..

مي + رهف كآنوآ لابسسين : نفنوف نعووم سكري لحد الركبه و تحت الصدر شريطه ورديه مربوطه بشكل حلوو
ألهآم لابسه : نفنوف أزرق الششغل كآن ع الصدر بسس والباجي خآمه نآعمه
..

 
 

 

عرض البوم صور اسطورة !   رد مع اقتباس
قديم 28-11-11, 06:30 PM   المشاركة رقم: 79
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: May 2011
العضوية: 224710
المشاركات: 3,261
الجنس أنثى
معدل التقييم: اسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1223

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اسطورة ! غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اسطورة ! المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

مريم عصبت : نآآآصر لحظه
نآصر لف وكتف ايدينه : آمري
مريم : تكفى ناصر مو بعد شهر
نآصر : ليه نأجل
مريم : عششآني نآصر .. حرآم عليكم كل شي غصب يا اخي انا مالي راي
نآصر : للاسف ما في مجآل حجزت وخلصت
مريم ودها تصرخ بوجهه بس سكتت و حآولت تشجع نفسها و تبين له انه ما همها : خلاص كيفك
نآصر ما يدري ليه سسسوى جذي مع أن شكلها وهي تترجآه يكسر الخاطر ]~
..
الرجآجيل كلهم بعد الملجه رآحوا ع الشآليه وو صوآ الشبآب بآجر يجيبون امهاتهم وخواتهم ]~
..
سلطان يكلم منآل بالتليفون : طلبتج
منال : يا هلا نعم خير
سلطان : خدمه ما انسساها لج .. ابي اشوف الهام
منآل : مافي مجال
سلطان : منآل تكفيييين
منآل : خلاااص أنتظر بالديوانيه الداخليه
سلطان : صآآر
..
منآل : الهااام
الهام : هلااا
منال : تكفين طلبتج
الهام : هلا آمري
منال : أمي موصيتني أجيب سلة الكآكاو اللي بآالديوانيه الداخليه وخالتي ام سعد موصيتني اشيك ع البوفيه تكفين حبي انتي روحي جيبي اللي بآالديوانيه و انا بشيك ع البوفيه
الهام : ابشري من عيوني
منال : تسلملي عيونج
منآل ارسلت مسسج لسلطان : استلم عروستك و هديتي توصلني
سلطان بداخله هههههههههههههه بعدي
..
الهام جآيه بطرب وهي تدندن هالاغنيه



خل بالك تزل عينك
هنا ولا هنا ويلك
ترى قلبي مو بس يغار
عليه غيره تهدديار
كل شي فيك انا ليا
روحك قلبك عيونك
تبي تقول انا مجنون
ايوا انامجنونك!
اغار من الهوى وثوبك
واغار تخيل من اهلك
وانا ظلي وهو ظلي
اغاران قرب من ظلك
حسك تبتسم حسك
او تتلفت لغيري
انته ملكي لوحدي
بكيفيوهذا تفكيري!
كآنت تدور بالديوانيه الكبييييره تبي تلقى السله اللي وصفتها لها منآل
سمعت صوت احد يصفر لفت بخوف كآن سلطان
الهام بصدمه : سلطان
سلطان : فديت الازرق وصآحبة الازرق يآآآلبيييييييييييه بس
الها انحرجت وخصوصا لما قرب
سلطان قرص خدهآ : محلوووه
الهام : تسلم .. ولفت ع الباب بتطلع
مسك ايدها : الطلعه ببوسسسسه
الهام : ماافي اتركني بطلع
سلطان : لا تخليني اتهور .. بوسه احسن من غيرها وغمز لها
الهام خافت وتعرف ان سلطان ممكن يسوي أي شي ومستحيل يتردد غمضت عيونها وباسته وطلعت تركض
سلطان عض شفآيفه : يآآآ ويلي شيصبرني ثلاث اسابيع
..
الهام توجهت لمنآل بعصبيه واسحبتها لمكان هادي : تدرين انج سخيفه وحماره وهبله ويبيلج كفوف من كل صوب
منال ضحكت : اووه اوووه ليه البطل شسووى
الهام : جب .. مشت وخلتها
..
البنآت كانوا مستآنسين ومن زمآن ما أرقصوآ .. فرغوآآآ طاقتهم بالرقص وجننوا صآحبة الدي جي .. وحتى مريم ما سلمت منهم قوموها و خلوها ترقص معاهم
..
بس ننهي يا قمراتي اشوفكم الخميس الجآي
يارب يكون البارت عجبكم
وعسسآس اتشجع للبارت اللي بعده ابي توقعآتكم شبيصير بالشاليه
عرس مريم اللي بعد عرس الهام باسبوع بيتم ولا لا
مي . رائد . وليد . امواج . عبير . ساره والبآجي
توقعآتكم تهمني

 
 

 

عرض البوم صور اسطورة !   رد مع اقتباس
قديم 28-11-11, 06:31 PM   المشاركة رقم: 80
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: May 2011
العضوية: 224710
المشاركات: 3,261
الجنس أنثى
معدل التقييم: اسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1223

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اسطورة ! غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اسطورة ! المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

البآرت 40 ]~
البنآت كانوا مستآنسين ومن زمآن ما أرقصوآ .. فرغوآآآ طاقتهم بالرقص وجننوا صآحبة الدي جي .. وحتى مريم ما سلمت منهم قوموها و خلوها ترقص معاهم
..


أسيل كآنت من ضمن الموجودين قآعده بكبرآئهآ وغرورهآ و مآ تنكر انها احسسسدت البنآت على قرآبتهم و فصلتهم وجمعتهم الحلوه ]~
..
بآالديوآنيه
شبآب العآيله كلهم هنآك
اول ما دخل عليهم نآصر صفروآ
نآصر طالعهم بنظره غرور : الحمد لله والشكر اول مره تشوفون معرس
سآمي : طولت يآ اخي
وليد : حتى أنا توقعت انك بتنآم دآخل
و طآحوا فيه لين رفعوا ضغطه خخخخخخخخ
..
عند البنآت
مي : عبير لا تصيرين سخيفه تجين معانا الشاليه تجين
مهآ : عطله و تعالي استانسي واكيد امج وابوج بيجون بتقعدين عند منو
مريم : عبير والله وجودج جووو ثآني بلا ملاغه وتعالي
منآل : خلاص خلاص العروس قالت تجين تجين بعدها تزعل ويوصل الخبر لناصر ويعصب علينا و يكرهنآ فــ < قبل لا تكمل مريم حذفت عليها المخده
البنآت : ههههههههههههههههههههههههههه
رهف تهمس لمي : شوفي اللي قاعده هنآك جنه على رآسها ريش
مي : ههههههههههه شعليج منها تولي
رهف : بنتف لها ريشها ريشه ريشه
مي : ههههههههههههههههههههههههههههه
مريم جآها مسج قرته وابتسمت .. رفيجتها دازه لها مسج لانها ما قدرت تجي ]~
رفعت رآسها الا الانظار عليها
مريم : بسم الله شفيكم
الهام غمزت لها : حركآت اشتااق توه طالع من هالباب
منآل : هههههههههههه روحي البسي عبآتج وتوكلي بيت زوجج اخاف قلبه يصيبه شي
مريم : بسم الله عليه عدووينه
البنات : اووووووووووووووه .. هههههههههههههههههههههههه
مريم : صج انكم ما تنعطون وجه وبعدين اللي دآزه المسج رفيجتي
ورود : يصير اشوف هههههه
مريم : اقلبي وجهج علكم ما صدقتوآ
جمعه و رقص وونآسه و بعدهآ تعشووآ و الكل مششى .. مآ بقى بالصاله الا مي وامها ومريم وسعد
سعد باستهبال : هااا مريوم غدى شرج
مريم ودها تذبحه : ايه عندك مانع
سعد : هههههههههههههههههههه كنت حاس
مريم : جب جب
مي : شالسسسالفه
سعد : بلا لقافه ومالج شغل
مي : اووووف نحيس
ام سعد : اشششش بطلع انام وما بي اسمع صوتكم مصدعه و الافضل انكم تنامون باجر وراكم طريج شآليه وتعب
مريم قامت وباستها : الله لا يحرمني منج
امها : اهم شي الحفله عجبتج
مريم : فديتج
مي نطت : وانا وانا تهي وقسم تعبت بعد
مريم : ههههههههههه تسلمين يا احلاهم انتي
سعد : يمآآ باجر بعد صلاة الجمعه نمشي موو
امه : ايه بس تاكدو ان اغراضكم كامله .. تصبحون على خير
الكل : وانتي من اهله
..
عند حمد .. كان منسدح على سريره ومبتسسم .. خذيتها
يا ناصر بس وربي لتدفع الثمن غالي انت وياها ترفضني
انا حمد وترضى فيك .. لكن وربي اللي خلقني لتبجون دم
..
نآصر ما يذكر حمد انه اهو اللي خطب مريم قبله تبآدلو
الارقام لمآ حظر حمد الملجه بحجة انه له معارف بالكليه
اللي يبيها ناصر ويقدر يضبطه وفعلا حمد له معارف كثآر ]~
..
الكل صآحي لــ صلاة الجمعه صلو وينتظرون سعد يرجع من المسجد
بغرفة مي
دخلت عليها مريم : هاا خلصتي
مي : اممممم يعني
مريم : يعني شنو سكرتي شنآطج ولا لا
مي : باقي وحده
مريم : انا بنادي ميري تنزل شناطنآ انا وامي وسعد وانتي نامي عليهم
مي : ههههههههههههه نذله
..


مححححدنّ : سرىَ فيِ ورييدُ قلببببيْ ,
و آوجعهه ڪثرڪكِ . . !
نزلت مريم تقول للخدامه تنزل الشناط .. خذتلها عصير وقعدت بالصاله
دخل سعد
مريم : تقبل الله
سعد : منآ ومنج .. ها خلصتو
مريم : ها اها انا زاهبه وخالصه وامي تقرآ فوق و مي تحوس ما خلصت
سعد قعد : شكلها مي بتاخرنا
مريم : عادتها .. اممم سعد طلبتك
سعد عدل قعدته : آمري
مريم : ناصر امس قال ان العرس بعد شهر وو
سعد : خخخخخخ ما عليج ابوي وعمي هم اللي رفضوا لانج باخر سنه وينتظرونج لما تتخرجين
مريم بفرح : احلللللللللللف
سعد : ههههههههههههه والله
مريم : فديتك على هالخبر
سعد : مريم
مريم : هلا
سعد : بخطب مها شرايج
مريم : جد .. هذي الساعه المباركه وه وربي ما بتلاقي احسن من مها
سعد : خليه بينا لما استقر على قراري
سعد رن تليفونه وطلع برآآ
مريم نقزت من مكانها بفرح وراحت تستعجل مي
..
مي : اممممممم احس ناقص شي يا ربي شنوو
مريم فكت عليها الباب بقوه : وبعدين ما خلصتي
مي حاطه ايدها على قلبها : حسسسبي الله على عدوج خرعتييييني
مريم : بسم الله عليج خخخخخ انزلي ما بقى الا انتي امي توها نازله
مي : دقايق بس
مي تذكرت اللي نآقصهآ كآمها راحت خذته من الدرج اهووا والشآحن ونزلت تركض على الدرج
..
بـــــالشآليه
فهد كآن ينزل الاغرآض من السيآره و على صوته بصراخ : محمد وفيصل بلا مبزره و تعالو ساعدوني
محمد يدخل داخل متوجه لغرفه بالشاليه [ يقعدون فيها الرجآجيل والشبآب ]
عبد العزيز : فيييصل تعال
فيصل : ما ني جاي ابوي يقول شيلو الاغراض يا فهد و عبد العزيز ما قال يا فيصل باااي
ودخل داخل
عبد العزيز يتافاف : اقول مو من صجنا نقعد نشيل انكسر ظهري.. نآد الحارس ينزلهم
فهد : جبتهآآآ
..
الشــآليه كبير يتكون من الطابق الارضي والدور الاول
الارضي : فيه ثلاث غرف .. وحده للشباب و وحده للرجاجيل و حده يجتمعون فيها .. و فيه صآلتين وحده حق تلفزيون ووحده أكبر منها شوي ومطبخ
الدور الاول : 5غرف .. 2 للبنات و 1 للحريم و 1 للخدم و 1 للضيوف
ومطبخ تحضيري
..
الشآليه من برآآآ .. ملعب طآآئره .. حمام سبآحه مغطى من الاربع جهات و عند بآب المطبخ من برآآ طاولة طعام كبييره تجمعهم بكل الوجبآت .. واحلى شي البحرر ^^
..
ع العصر الكل كآن موجود بالصاله الكبيره بعد مآ رتبوا اغرآضهم بغرفهم ..
دخل عليهم تركي : هاا ما جعتووا
ابو سعد : الا والله الساعه 4 وما تغدينآ
سسسآمي : عمي تركي هاا نهجم
تركي : هههههههههههه ايه الغدى برآآ حيآكم
الغدى كآن على نظام بوفيه .. كل واحد خذى اللي يبي وقعدوآ ع الطاوله
الهام قعدت وجا سلطان وقعد يمها .. ناصر لما شاف سلطان تشجع وسوى نفس الحركه .. سعد بغى يتهور بس نقد على نفسه وقعد يم مي خخخخخخ
..

 
 

 

عرض البوم صور اسطورة !   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتيةhasayf, ليلاس, آحبك, الصدى غطى المكان, القسم العام للقصص و الروايات, حسايف, إيه أحبك قلتها و الصدى غطى المكان و إلتف كل من حولي مندهش كاملة, قلبها, قصه مكتملة
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 12:34 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية