لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack (1) أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 26-07-10, 10:05 PM   المشاركة رقم: 121
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الادارة
مشرفة روائع من عبق الرومانسية
كاتبة مبدعة
سيدة العطاء


البيانات
التسجيل: Aug 2009
العضوية: 148401
المشاركات: 24,598
الجنس أنثى
معدل التقييم: حسن الخلق تم تعطيل التقييم
نقاط التقييم: 137569

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
حسن الخلق غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : safsaf313 المنتدى : القصص المكتمله
Ciao

 
دعوه لزيارة موضوعي

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

مرحبا يا احلى اعضاء

يسعدنى انزل الاجزاء الجديده حتى عودة صفصف العزيزه ربنا يسعدها و يبارك لها و كل عام و الجميع بخير


و طبعا الروايه للكاتبه / على شاطئ النسيان



الــبــآرت الأربــعــون








ماخَدمم‘ـڪ الـבـٍـٍـظ وٍالخَافٍـي انْـڪششفٍ ~


صٍدق عً ـلى النًّياتْ قًالوٍا تُرٍزٍقُوٌن ْ. . !
شٍفتْ رٍبِّـڪ ڪيــفْ جٍابتـنٍيً الصٌّـدًفْ -[
غَافـٍلْ وٍشُشفـتـڪ بٍعينِـي تِخٌـوٍنْ

,,!

▪▪▪








بعد مآرجعوآ من بيت شهد كل وحده فيهم مشت لغرفتهآ
سمر بتعب : اليوم كرفت ببيت شهد كرف سنه
مهآ مشت للغرفه تنوم بنتهآ ولحقتهآ رغد اللي كآن فضولهآ مسيطر عليهآ
رغد : مهآوي اذا نومتي رنومه تعالي بغرفتي خاطري أسولف ويآكـ
مهآ ابتسمت وبهمس : زين بجيك بس اقفلي الباب ورآك
طلعت من غرفة مهآ ومشت لغرفتهآ مرورآ بغرفته البقيه سمعت صوت هنآدي وسحر يتهآوشون ..فتحت الباب بقوه وبيدهآ عبايتهآ وشنطتهآ وعاقده حوآجبهآ
رغد بحده : ويش بينكم كل يوم طالعين لنا بمشكله
هنآدي تجلس على سريرهآ وتعدل بجآمتهآ وترفع شعرهآ بعشوائيه : اتكلم معها بخصوص ليونه
رغد ميلت فمه : ويش بينكم ياسحر رآفضه تكلميهآ سمعت ريم تقنعك تتصلي عليهآ
سحر بتأفف : مابيننآ شي سوء تفاهم ويعدي
سمر تنزل بطانيتهآ عن وجههآ رفعت صوتهآ:ويش ذنبه أخوها اذا يحبك ويبي يتزوجك وربي لو أنآ منك اوآفق وانا مغمضه في أحلى من الحب في هالحيآه
سحر اللي كآنت فاتحه الدولاب تدور لهآ بجآمه تلبسهآ لفت وعلامات الصدمه على وجههآ من الكلام اللي تفوهت فيه أختهآ ...رغد وهنآدي تعلقت عيونهم بسحر اللي انقلبت 180 درجه والتعصيب بان على وجههآ اللي تحول للون الأحمر كآن بجنبهآ علبه اكسسوآراتها اخذتهآ وبكل قوتهآ رمتهآ على سمر اللي تحآشت الضربه بحركه سريعه
سحر صرخت بالغرفه : حقيررره ..وكذآآآآبـه
سمر قامت وقفت على السرير وتخصرت: أنا كذابه "رفعت اصباعهآ وعيونها على رغد " والله اني صادقه هذي السالفه يارغوده
سحر رمت اللي بيدها ومشت تبي تضربهآ لكن حاولت رغد تمنعهآ بس ماقدرت عليهآ لأنهآ كانت في ذروة هيجآنهآ من سمر
سحر والدموع مجتمعه بعيونهآ: بعدي عني بوريهآ الحيوآنه هذي
رغد دفتهآ بقوه: خلاص ياسحر مآقالت شي
سحر انفجرت بوجه رغد وقآمت تبي بهستيريآ ...قربت منهآ رغد تبي تحضنهآ لكنهآ بعدت عنهآ ورمت نفسهآ على سريرهآ
هنآدي قربت من سمر وهمست لهآ :شوفي ويش سويتي فيها قامت تبكي
سمر حست بتأنيب الضمير مهمآ يكون هذي أختهآ شقيقتهآ قطعه من روحهآ ماتقدر تشوفهآ تبكي ومآ تسوي لهآ شي ...لكنهآ بنفس الوقت عارفه لو بتعتذر لهآ بهذا التوقيت ممكن ماتتقبل عذرهآ ضمت هنآدي وهي تحارب دموعهآ التي أوشكت على الإنهمآر

أمــآ رغد قربت وجلست جنبهآ على السرير وبعد دقآيق قالت: سحورتي ويش اللي يخليك تبكين ...معقله كلام سموره يسوي فيك كذآ ؟
سحر : خلوني بروحي
رغد : مستحيل نخليك وبعدين كل البنات يفرحون لمآ احد يعترف لهم بحبه ليش أنتي عكسهم
سحر : ربي خلقني كذآ
رغد ابتسمت علي كلامهآ وبكل اساليبهآ جبرتهآ انهآ تجلس قبآلهآ مدت لهآ منديل وقالت بحنآن : يالله امسحي دموعك
هنآدي كعادتهآ بخفة دمهآ : والله طلعتي ليلى العآمريه على غفله
رغد ضحكت : ومين قيسك ياحلووه
سمر بتتكلم لكن دقتهآ هنادي بقوووه خلتها تسكت
سحر بتكشيره : لاتجيبون لي طاريه اتنرفز
رغد عقدت حوآجبهآ : يوووووه امه دآعيه عليه أجل ..حكيني يالله من أول حاسه عندك شي وزين سمر تكلمت عشان نفهم منك القصه
دخلت مهآ اللي استغربت شكل سحر المتورم والمايل للوون الأحمر :ويش صاير ؟
هنآدي تغمز لهآ : صايره سالفه رهيبه اجلسي اسمعي
جلست على كرسي التسريحه : سحوره ليش تبكين
رغد ابتسمت : هذآ ياستي يقولون في وآحد يحب سحر ويبي يخطبهآ وهي زعلانه
مهآ انصدمت : أيـــش ..؟
سحر رجعت تبكي : والله مالي ذنب هو ..."قاطعتهآ مها "
مهآ بعصبيه: لالالا هذي يبي لهآ جلسه محترمه ..قال يحب ويخطب
سحر تمسح دموعهآ وتشهق:والله يامهاوي مالي ذنب
هنآدي ميته ضحك : الله واكبر الحب صار ذنب
مها طلت بهنآدي واعطتهآ نظرآت ناريه : نطقينا بسكاتك
هنآدي تمد لسآنهآ : طسي بس يالله سحير اعطينآ السالفه متحمسه لها مررره

بآلفندق
كآنت منسدحه جنبه مجآفيهآ النوم ماقدرت تنآم تحس بشي كآتم أنفآسهآ شعور غريب يرآودهآ وعجزت تحآربه ...قامت بشويش وطلعت توضت واخذت سجآدتهآ ومصحفهآ ومر عليهآ وقت طويل مآحست فيه وهي في مصلآهـآ ألا بأذن الفجر ينطلق من منآرآت الحرم ليتردد صدآه في أنحآء المدينه
شوق تسكر المصحف : أصبحنآ وأصبح الملك لله وحده لآشريك له ...لا أله الا أنت سبحآنك أني كنت من الظالمين
رجعت للغرفه وقربت من فهد وشآفته منغمس بنومه وبهدوء تام حآولت تصحيه بعد عشر دقآيق قام من مكآنه
شوق : يالله حبيبي توضى مابقى شي على إقامة الصلاه
فهد بكسل يتمدد ويفتح عيونه : زين بقوم اخذ شور سريع عشان بنزل للحرم اصلي
شوق : اجل حتى انا بنزل معك بس اخلص بسرعه

 
 

 

عرض البوم صور حسن الخلق   رد مع اقتباس
قديم 26-07-10, 10:06 PM   المشاركة رقم: 122
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الادارة
مشرفة روائع من عبق الرومانسية
كاتبة مبدعة
سيدة العطاء


البيانات
التسجيل: Aug 2009
العضوية: 148401
المشاركات: 24,598
الجنس أنثى
معدل التقييم: حسن الخلق تم تعطيل التقييم
نقاط التقييم: 137569

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
حسن الخلق غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : safsaf313 المنتدى : القصص المكتمله
Ciao

 
دعوه لزيارة موضوعي

بعد ربع ساعه طلعوآ من جنآحهم متجهين لساحة الحرم المزحومه عشان يصلون
بعد مآخلصت الصلآه
فهد مسك يدهآ وهم يمشون وكآن شكلهم ملفت للنظر : ويش رآيك نروح نفطر
شوق : أمممم ماتبي ترجع تنآم ؟
فهد يفكر : لا والله احس شبعت نوم بعدين على 8 نرجع ماراح نطول
شوق : طيب اصلا بديت أجوع بس غيّر مطعم الفندق مليت منه
فهد :ههههههههه ابشري اختاري اي فندق قريب منآ نفطر فيه
شوق : أمممم البستآن قريب وحلو خلنا نروح له
فهد : طيب مشينآ
بعد مآجلسوآ بالمطعم وطلبوآ فطور
فهد : اقول شوق ليش مآنمتي ؟
شوق تعدل طرحتهآ : مدري جفاني النوم والحين احس اني ميته من النعاس
فهد : بس نفطر نرجع عشان تنامي وجهك مصفر وباين الأرهاق عليك
شوق بقلق : أنا خايفه على خواتي حالهم بالمره مو عاجبني
فهد عقد حوآجبه بأستغراب : ليه فيهم شي ؟
شوق : لا الحمدلله بس أحس كل وحده عندهآ شي ماتبي تقوله وخايفه عليهم مرآآ
فهد بعد مآشرب العصير قال بنبره استغربتهآ: يابختهم شوق خايفه عليهم
شوق ابتسمت : يؤؤؤ لآيكون غيرآن منهم
فهد يرفع حآجبه الأيمن وقال بصوت رجولي : أفآ أنــآ أغـآر ؟
شوق ميلت فمهآ وضيقت عيونهآ وبصوت متغنج : وليش مآتغار حبيبي يكفيك أني زوجتك
فهد ضحك : يؤؤؤؤ زعلتي ؟
شوق تلف على الشباك الزجآجي وتتأمل النآس اللي بالساحآت: أسئل عمرك كلامك يزعل وألا مايزعل
فهد مسك يدهآ وبآسهآ: يآعيب الشؤم بس أنآ مو بس أغآر وربي يجن جنوني ابيك تخآفين علي أنآ وبس
شوق لفت قبآله وضحكت بعد صمت بسيط وقالت: فهد خلنآ ننقل المدينه شوف كيف مبسوطين هنآ مع أهلي وخوآتي مانبي نرجع الرياض الله يخليك
فهد رجع ظهره وتكى على الكرسي: وشغلي ياشوق مقدر اتركه كل تعب عمري يروح ؟!صعب والله
شوق عقدت حوآجبهآ : ويش تبي بالرياض أهلك وماتزورهم وأنت ادرى بالمشاكل اللي بينكم انا ماقلت لك هالشي الآ اني ادور على سعادتنا والأهم رآحتنا
فهد تنهد: انا دآري انك متضايقه من جلستك هنآك ماتخرجين ولا تعرفين أحد وهالشي يحسسك بعزله بس شسوي ياشوق هذآ شغلي وأموآلي وتعب سنين مو سنه او سنتين
شوق :خلاص اللي يريحك
فهد رجع مسك يدهآ: أنــتـ... " قاطعهم وصول الفطور وجلسوآ يفطرون

:::
:::


الكل كآن نآيم الآ هي صلت الفجر وعيونهآ لم تعرف طعم النوم في هذه الليله جلست على مكتبهآ الصغير وفتحت درجهآ طلعت دفتر مذكرآتهآ فتحت أول صفحه شآفت التاريخ أبتسمت بألم
رغد : معقوله اليوم عيد ميلادي يآآآهـ... أول كنت أتذكر قبل اسبوع واليوم بالصدفه تذكرت كيف مآآت أحسآس قلبي كذآ " سكن كل شي فيها فجأه " كم سنه مرت علي من عرفته 4 سنين مرت وانآ عايشه شبه ميته أربع سنين مآنسيته بيوووم
نزلت دموعهآ على خدهآ حطت رآسها على الطاوله وبكت بصمت ...سمعت صوت جوالهآ قامت بتعب وكسل رآحت جهة سريرهآ رمت كل جسمهآ عليه غمضت عيونهآ وسحبت جوالهآ
رغد بصوت مبحوح : ألــــوووو
...:كل عام وأنتِ بخير
فتحت عيونهآ مآقدرت ترد بحرف وآحد
...: كيفك ؟
أستجمعت قوآهآ وقالت : نعم ويش تبي؟
...:اليوم عيد ميلادك اتصلت عشان أبارك لك
رغد : شكرا تبي شي
..: ويش فيك زعلانه
رغد : مين قالك اني زعلانه ..رجاء لا عاد تدق علي
عبدالله: صايره قاسيه وجافه مآكانت عادتك يارغد
رغد نزلت دمعه حاره على خدها : انت اللي خليتني كذا
عبدالله تفاجئ من كلمتها: شلون خليتك كذا ؟
رغد : مصيبه اذا ماتعرف شلون ..رجاء عبدالله انا نسيتك وشطبتك من حياتي للأبد انت اخترت طريقك وأنا بعد اخترت طريقي مابي اشوفك بحياتي اشطبني من حياتك زوجتك مالها ذنب تخونها
عبدالله:أنآ ماقصرت عليهآ بشي بس قلبي ماملكه غيرك
رغد ضغطت على نفسهآ ماتقدر تستحمل كلامه وهمسه اللي تعشقه بكل حواسها: انت اثبت لي العكس "سكت تحاول تكتم شهقتها الممزوجه بدموع انهآرت من جفونها "
عبدالله حس ببكآئها : ويش اللي يبكيك
رغد بصوت واضح : ابكي ؟!..شكله يتهيأ لك أنامزكمه موأبكي
عبدالله : انآ أعرفك أكثر من نفسي وأحس فيك والله ماغبتي يوم عن بالي كل شئ اقدر اتحكم فيه ألا قلبي ومشاعر اللي ملكتيهآ
رغد انفجرت ماقدرت تكبت نفسهآ أكثر رمت الجوال جنبهآ..كانت تشهق شهقآت متلاحقه لم تترك لهآ مجآل للتنفس بكت بحده حست روحهآ بتطلع من كثر مآبكت مرت ربع ساعه ماحست بنفسهآ من شده بكآئهآ
أمــآ هو كان يسمعها تبكي وقلبه يعتصر من الألم صوتها يعذبه ويزيد ألمه أنتظرها لما هدت سحبت جوالهآ وشافته ماقفل
رغد بصوت متقطع:عبدالله خلاص لا تعذبني روح بدنيتك وخلني أحاول أعيش
عبدالله : أنتي ماتقدرين تعيشين بدوني وأنآ زيك حيآتي ماله لون بدونك
رغد تمسح دموعهآ:اذا صدق تحبني أدعيلي وأتركني أشوف حيآتي وأنت شوف نفسك وحيآتك حتى مآتندم بعد مايفوت الأوآن
عبدالله بترجي :رغد أوعديني توآفقين واليوم أجي لأبوك وأخطبك
رغد كآن قلبهآ يتألم وهي تنطق هالحروف:مستحيل أوآفق حتى لو أحبك وأموت فيك اللي أنكسر مآيتصلح ياعبدالله هذا نتيجة أختيارك
عبدالله :فكري خذي وقتك
رغد قاطعته: هذآ جوآبي الحين أو بعدين أرجوووك ياعبدالله ارجووووك أبعد عني ..مع السلامه
قفلت الجوال وكملت مسيرة البكاء المؤلم...صرخت بدآخلهآ وهي تضم وسآدتهآ لحضنهآ اكثر
" أطلع من عقلي وقلبي أطـــلـــع حرآآآآم اللي تسويه فيني والله حرآآآم "

:::
:::
:::

على الجهه الأخرى
قآمت على اثر الألم الساكن جسدهآ تحس بحركآت جنينهآ المضطربه حطت يدهآ على بطنهآ وهي تتألم ..شافت الساعه وتذكرت يوسف اللي نايم جنبهآ
شهد : يوسف يوسف قوم تأخرت على عملك
يوسف يلف على جهتهآ ويتمدد : خليني نآيم
شهد حطت يدها على كتفه : قوم يالله الساعه 7 وانت لسى نايم
يوسف يفتح عيونه بكسل : ياحوول انا بتقاعد خلاص قرفت من هالشغل اللي ينكد علي حتى نومتي
شهد ضحكت : قوم يالله غسل وجهك وأنا بسوي لك فطور عشان تروح وأنت صاحي زين
وقفت ورآحت المطبخ قآم بعدهآ وأتجهه للحمآم وأنتم بكرآمه ..جهزت فطوره على الطاوله وراحت تصلي بعد ربع ساعه رجعت ولقته جالس يفطر جلست قباله وافطرت معه
يوسف : شهودتي ليش وجهك اصفر
شهد :أحس بأرهاق مانمت زين البيبي سهرآن وسهرني معاه
يوسف ابتسم: شقي من بدري
شهد طالعته بنص عين : طالع على ابوه
يوسف يفتح بكت الدخآن وعينه على شهد : الأيام رآح تثبت طالع على مين
شهد كشرت : لايكون بتدخن هنا
يوسف فتح عيونه على الأخير : ايه بدخن هنآ
شهد عقدت حوآجبهآ : تبيني أتنفس هوآء ملوث أطلع برى دّخن كذا تضرني وتضر طفلك بعدين ليش مآتتركه ترتاح وتريحني انا ما اطيق الدخآن
يوسف ترآجع عند اللحظة الأخير:مقدر أتركه تعودت عليه
شهد زآد عليهآ الألم: انت اللي بتتضرر يا يوسف تعبت اقولك أتركه
يوسف ابتسم : مستحيل أتركه
شهد مسكت بطنهآ وبدت تتألم أكثر أنتبه لوجههآ اللي تغيرت ملامحه
يوسف : شهد ويش فيك ؟
شهد تضغط على شفايفها بقوه:بطني وظهري يوجعوني
يوسف مشى بسرعه لعندهآ اسندهآ على كتفه وودهآ لغرفتها : يوسف لاتتحركين كثير نسيتي الدكتوره أيش قالت لك
شهد تتنهد:آآهـ انا تعبت مرره أبي أولد وأخلص
يوسف أخذ جواله وطلع في الصاله يكلم عبدالله
عبدالله : عسى مافيك شي
يوسف : لا الحمدلله بس شهد تعبانه شوي ومقدر أتركهآ لحالها
عبدالله يضحك ويقول بحده: مشاء الله متى رجعتها
يوسف : تقريبا من أربع او خمس أيام
عبدالله : يآظالم أشوفك مختفي لاحس ولآخبر وبالاخير تصير عندك هالتطورآت ولاتقولي
يوسف بينرفزه:تحب تحشر نفسك يالله بس خبر العقيد وقوله انك مدآوم بدالي
عبدالله عصب:والله لا اسوي بك نذاله
يوسف ينعم صوته:يطاوعك ألبك تؤبرني
عبدالله أنفجر ضحك :هههههههههه ويش مفطر أنت
يوسف يضحك: توست بشرايح جبنه وشوية زعتر على شوية عسل من يد المدآم
عبدالله:أقول روح شوف زوجتك مع السلامه
يوسف بحماس : يعني بكمل نومتي يآســـلآلآم يالله في أمان الله
عبدلله:أهب عليك مع السلامه
قفل جوآله ورجع عند شهد ..شآفته جلس جنبهآ استغربت
شهد: ماراح تروح للعمل؟
يوسف يرمي جواله:لا مارآح أروح أخذت أجآزه
شهد عقدت حوآجبهآ: ليه ؟
يوسف أنسدح جنبهآ وصاريلعب بشعرهآ : مقدر أروح وأنتي تعبانه
شهد حمرت خدودهآ:الله يخليك لي ولآيحرمني من حبك
يوسف طبع بوسه على خدهآ:هذي الدعوآت اللي ترد الروح مع هالصبح والوجه الحسن
لفت يدهآ على عنقه وقربته اكثر لهآ وهمست بنعومه: أحـــــبـــك بــجــنووووون
يوسف حط رآسه على صدرهآ:وأنآ أموت فيك

 
 

 

عرض البوم صور حسن الخلق   رد مع اقتباس
قديم 26-07-10, 10:08 PM   المشاركة رقم: 123
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الادارة
مشرفة روائع من عبق الرومانسية
كاتبة مبدعة
سيدة العطاء


البيانات
التسجيل: Aug 2009
العضوية: 148401
المشاركات: 24,598
الجنس أنثى
معدل التقييم: حسن الخلق تم تعطيل التقييم
نقاط التقييم: 137569

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
حسن الخلق غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : safsaf313 المنتدى : القصص المكتمله
Five

 
دعوه لزيارة موضوعي

رجعوآ للفندق
كآنت مبسوطه لقربه منهآ غيرت بجآمتهآ ولبست قميص فيروزي طويل عآري الأكتاف مزين ببعض الدآنتيل
فردت شعرهآ وحطت كريم شآفته جالس يقلب في القنوآت ..أخذت عطرهآ المفضل مس ديور وقفت ومشت له ولفت يديهآ على صدره ونزلت رآسهآ على كتفه
شوق بنعومتهآ الأسره :بترجع تنآم حبي
فهد :لآ نآمي أنتي انا أخذت كفايتي
شوق مشت وجلست جنبه:تبيني أنآم وانت لسى مآنمت مايصير والله
فهد ضحك : أنتي اللي بتتعبين وتسهرين وألا أنا شبعان نوم
شوق قرصته وبوزت بشفايفهآ:هذا جزاتي اللي ابي أونسك منت كفو اسهر عشانك
فهد زآدت ضحكاته وارتفع صوته مآل عليهآ وضمهآ لصدره:أفآ بس كشرتي عن أنيآبك ...خلآص بنآم عشانك
شوق مسكته مع أنفه بقوه وبنبرة تهديد:طيب يافهيدآآن
قربهآ اكثر ودآخ من عطرهآ:يآلبيه هالريحه تذكرني بحضنك الدآفي
عدلت جلستهآ وحطت رجل على رجل بعدت عنه شوي وكشرت شوي: اللي بعده لوسمحت
فهد رفع حآجبه تعجبه بدلعهآ وتغليهآ عليه : زين هاتي بوسه يالله عشآن أنآم
شوق لفت عليه وشهقت :ويش قلت ؟! بوسه مآآفي عشان تحرم تزعلني
فهد شد شعرهآ: قلت هآتي بوسه
شوق تضحك :فكني بالأول ولك اللي تبي
فهد ابتسم وتركهآ وغمض عيونه:يالله بسرعه معك لين ثلاث.. وآآحد ,أثنين , ثلآث ..وينهآ ؟!
فتح عيونه يدور عليها تفاجئ انهآ هربت من جنبه لف وشآفهآ على السرير
شوق تتلحف :لو سمحت طفى النور ابي أنآآآم وأنت عسى مآيجيك نوم
فهد :هين يآشوق تذكري حركتك ذي بردهآ لك
شوق لفت عن جهته وهي ميته ضحك بدآخلها عليه ( فديتك يافهودي أموووت عليك يآزينك وأنت رآيق الله يديم عليك هالراحه والبسمه اللي مآتفارق شفآتك ويكتبلنآ السعاده في دنيتنآ )



:::
:::
:::

نآمت بعد صرآع طويل مع النوم المجافي لها بليلتها الماضيه ....كانت مستكينه وهآدئه على سريرها وبعالم أخر عن وآقعها المعادي لهآ ... صحت على أزعآج هنادي لهآ
هنادي تشيل البطآنيه عنهآ وتضربهآ على فخذها :رغد رغوده رغيد يالله اصحي أذن العصر
رغد تلف على الجهه الثانيه :يآزفت اتركيني ابي أنآآم
هنادي تفتح الستآره وأجهر ضوء الشمس عينآهآ قامت تصارخ عليها: يادوبه أوريك كيف تنكدين علي
هنآدي مصدومه من شكل رغد لأنهآ أول مره تشوفهآ بهذا الوضع المزري
رغد بعصبيه : خير ليش تطالعيني كذا شآيفه شي غريب ؟
هنادي تأشر على رجولها :أيش هذآ
رغد زآد تعصيبها :نايمه بشورت ابي ارتاح بذا الحر اللي يشوي فيها شي
هنادي حطت يدها على خصرها : لامافيها شي بس اول مره اشوف سيقآنك اللي تقول خيزرآن
رغد تشد شعرهآوهي ميته غيض من هنادي:بررررآآآ برررآ
دخلت مهآ على صراخ رغد : ويش صاير على العصر
رغد :شوفي اختك الغبيه ذي
مهآ شهقت :رغد أيش فيهآ عيونك "قربت أكثر منهآ ولمحت مكآن بقع متفاوت بين الأحمر والازرق والأخضر " ووجهك
رغد حطت يدهآ على وجههآ وقامت بسرعه للتسريحه وصرخت :كل هذآ بوجهي
هنآدي:أشك أنك متضاربه مع أحد
تذكرت بكآئها ونفسيتهآ التعبانه ..أنطلقت ضحكآت مها بالغرفه
رغد وصل ضغطها مليون :خير انتي بعد ؟
مهآ تأشر عليهآ :ايش اللي لآبسته
هنآدي تلف حول رغد: من وين جبتي ذي البجآمه رهيبه لو نروح مسبح
رغد: أخذتهآ من شهد تقول ماتبيهآ ومالبستهآ
هنادي تضحك :طيب شهد لو تشتريهآ أسمهآ متزوجه أمآ أنتي ليش لآبستهآ لاتقولين بتغرينآ
وضحكت هي ومهآ
رغد مسكت هنآدي مع شعرها :جآيه تستهبلين عندي
هنآدي ميته ضحك لأن رغد مزآجهآ سيئ للغايه وزآدتهآ هنادي بتريقتها هي ومهآ
مهآ تفك هنآدي اللي ماوقفت ضحك :خلاص يارغد غيري ملابسك والحقينآ بالصاله
طلعوآ وسكروآ الباب لفت رغد للمرآيآ تشوف شكلهآ وأنصدمت لآن الشورت قصير مره فآضح اكثر من كونه ساتر وقامت تضحك على نفسهآ وغبائهآ

بآلصاله
كآنوآ جالسين يتقهوون ويأكلون من الحلى اللي سوته هنآدي عشآن تغير جو التوتر في البيت
هنآدي : ويش رآيكم بالله مو حلو
سمر تمد لهآ الصحن :حطي مره ثانيه بصراحه اول مره تدخلين المطبخ وتبدعين
هنادي ابتسمت لسمر :بالعافيه ع قلبك وأنت سحر تبين احط لك ؟
سحر بدون نفس :لا مابي
مهآ حست بسحر اللي متضايقه من ليلتها السابقه:خير سحر ليه ساكته
سحر: مافي شي
سمر نزلت عيونهآ:ادري انك متضايقه مني بجد سحر انا أسفه مرره أسفه على اللي صار بس انا رآحمتك
مهآ :شوفي سحر انتي غلطانه لينا مالها ذنب باللي سواه اخوهآ لاتخلطين الأمور مع بعض اعتذري منهآ وكأن شي مآصار وأذا على معاذ خلاص طنشيه اذا هو فعلا يحبك وشاريك بيجي ويكلم أبوي وأذا غير كذآ اللي يستر علينا وعليه "حطت يدهآ على دقن سحر ورفعت رآسها وأجتمعت الدموع بعيونهآ " صح كلآمي ؟
سحر أومت برآسهآ بالأيجاب ومسحت دموعها المتعلقه برموشها
هنآدي( يآبختك ياسحر في أحد يحبك متى أحس بكيآني ودنيتي ودي أجرب الحب ..بس مآجد..)
تفاجئت لمآ جآء هو ببالها على طول لحقت نفسهآ وطردت كل الأفكار من رآسهآ
دخلت رغد عليهم ووجههآ شآحب مره: ويش ذآ الكسل والخمول تعب مره
مهآ بنظرة تفحص : غريبه نمتي مافيك شي صحيتي كأنك مضروبه
رغد تغيرت ملآمحهآ:أذا نمت وأنآ أبكي يصير فيني كذآ
سمربلقافتها الدآئمه:أيش خلاك تبكين وتنآمين ؟
رغد نفخت عليها:شي مالك فيه ولآتتدخلين باللي مايخصك فهمتي
سمر عقدت حوآجبهآ ورفعت صوتهآ على رغد :علامكم أنتم كل وحده تجي تفرغ فيني حرتهآ قدآمك جدآر طقي رآسك فيه
رغد أعطتهآ نظره حآده ولفت على جهة رنيم بنت مهآ وصارت تلعبهآ ...بعدهآ بربع ساعه رآحت المطبخ تسوي لنفسهآ وجبه خفيفه تسد فيهآ الجوع

بهذآ الوقت
أندق الباب ورآحت هنآدي بسرعه البرق تفتحه وأنصدمت من دخول عبير المفاجئ وبحاله مزريه
هنآدي انفجعت:عبوره أيش صارلك ؟
عبير تضم هنآدي وتبكي : أبوي يآهنآدي أئههههئ
هنآدي سحبتهآ للمجلس وجوآ البنات على صوت بكآهآ اللي أزعج البيت كله
مهآ جلست جنبهآ :خير عبير ليش كل هالبكآء
هنآدي :عبير تكلمي وربي طيحتي قلبي
عبير تمسح دموعهآ وتحاول تستجمع قوآهآ:أبوي رفض ولد خالتي اللي خطبي
كلهم بصوت وآحد :لـــيـــه ؟
عبير تهز كتوفهآ :مدري يقول مايحبه هو و أبوه أتخذ القرار بدون مآيشآورني أو حتى يسألني عن رآئي كآنه هو اللي بيزوج مو أنا
مهآ لفت يدهآ على كتفهآ وقربت منهآ :شوفي ياقلبي هذآ قسمه ونصيب واذا ابوك رفض مآتدري يمكن خيره لك ويمكن سعآدتك مآتكون مع ولد خالتك بالعكس يمكن يعذبك وتندمي انك تزوجتيه الحين اهدي وريحي أعصابك عندنآ وأبوك أدرى مصلحتك يقول المثل أكبر من بيوم أعلم منك بسنه
رغد : تأكدي أن ابوك يدور مصلحتك أولا وأخيرآ ومايبي لك الآ الشخص المنآسب اللي يسعدك ومآيخلي ينقصك شي
أرتآحت شوي بعد كلام مهآ ورغد معهآ وجابت لهآ سحر قهوه عشآن تروق أعصابهآ وكلهم يحآولون يغيرون جوهآ الكئيب
هنآدي تدقهآ:مشاء الله كل هذ عجله على الزوآج يآلمشفوحه
مهآ : وربي لو تعرفون الزوآج ومسؤليته تكرهونه "وضمت بنتهآ "والآ تربيه البزرآن يووووه هم ثاني
عبير تقرص هنآدي : ماني مشفوحه بس أنقهرت
سحر تضحك :يالله بكره يجي اللي أحسن منه ويسعدك
سمر ترفع يدهآ : عقبالنا يارب
رغد تمسك سمر مع شعرهآ وتدفنه :هذي المشفوحه وربي مو عبير "ضغطت أكثر على سمر"أستحي يابنت عيب عليك صدق المثل اللي استحوآ مآتوآ

بوقت أخرى ومكآن أخر من مدينتي التي تحمل قلوب أبطآلي بين ثنآيآ شوآرعهآ ونسمآت هوآئهآ المترف
أنغمست بنومهآ بعد يوم أتعبهآ بسهر ليله وأرهاق نهآره تتوسد أحلآمهآ على وسآدتهآ البيضاء النقيه وروحهآ مُستكينه وهآدئه لأبعد مدى
دخل الغرفه وأستغرب ظلآمهآ وبرودتهآ لمحهآ على السرير على حالتهآ من تركهآ الصباح بدري
فهد (غريبه شوق نآيمه للحين لآيكون فيهآ شي ) قرب منهآ وجلس على طرف السرير مرر يده على خدهآ النآعم لكنهآ ماحست بلمسته الخفيفه التي تكآد أن لاتذكر
فهد بهمس :شوق ..شووق
تحركت بهدوء وبعدت يده عنهآ وضمت الشرشف لصدرهآ أكثر
فهد مسك يدهآ وبعد الشرشف بشويش :شوقه يالله أصحي صرنا العصر
شوق:أممم أبي أنام
فهد يحط يده الثانيه على خدهآ :شوق يالله قومي من الصباح نآيمه
شوق بتأفف:فهد خلني نآيمه تعبانه
فهد :رآح موعد الدوآء عليك يالله حبي أصحي حدي مشتآق لك وأنتي بسآبع نومه
فتحت عيونهآ بكسل ومدت يدهآ على شعرها تبعده عن وجههآ:كم الساعه ؟
فهد أبتسم لهآ:الساعه 5 العصر
شوق أسندت نفسهآ وصارت شبه جالسه:ليش مآصحيتني بدري
فهد:كنت برى يالله قومي حبي
بآسهآ ع جبينهآ وقآم للصاله الجآنبيه ينتظرهآ أمآ هي رآحت للحمآم وأنتم بكرآمه
بعدهآ خرجت تصلي الظهر والعصر اللي رآحت عليهآ بعدهآ غيرت قميصهآ ولبست بنطلون أبيض برمودآ وبدي توب وردي ونعمت شعرهآ وتعطرت بعطر هآدي ولبست سآعه فضيه رآقيه ومشت بأتجآه فهد اللي طلب فطور لشوق وكوفي له
شوق جلست على الكنبه بأرتياح:أول مره أنآم برآحه زي اليوم
فهد يقلب بالقنوآت:مشآء الله هذآ مفعول أني مآنمت جنبك
شوق ضحكة ضحكه سآحره:ياليت تكررهآ كل يوم وأشبع نوم زي كذآ
فهد لف عليهآ:أدري مو من قلبك
شوق تمد له لسآنهآ: وآثق من نفسك بزيآده
كآن بيرد عليها لكن أندق الباب ورآح فتح وخذ الطلب اللي طلبه ودخله
فهد : يالله أفطري لو أني زعلان عليك
شوق عدلت جلستهآ وحطت يديهآ على خدودهآ بغنج: وآآآآو فهودي طلبت لي فطور يآعمري أنت فديتك يآقلب شوآقتك
فهد أبتسم على كلامهآ وأخذ كوب الكوفي حقه وجلس قبآلهآ يتأملهآ وهي تأكل بهدوء ونعومه
نسى نفسه وهو يتأمل ملامحهآ الحآده والآمعه من صفاء بشرتهآ وبيآضهآ النقي ..أول مره ينتبه لعيونهآ العسليه الوآسعه ورموشهآ الكثيفه ...وجههآ البريئ والطفولي اللي يوحي أنهآ بعمر المرآهقه وبدآية الصبا
رفعت رآسهآ وطاحت عينهآ عليه وهو سرحآن فيهآ ومو منتبه لتظراته غصت بسرعه من حرآرة نظرآته وحدتهآ اللي أرعبتهآ وبنفس الوقت رآودتهآ مشاعر غريبه
فهد: عــآفيه
شوق شربت مويه بسرعه وبلعت اللقمه وكأنهآ تبلع مسآمير ..كملت أكلهآ بشويش وبعدهآ قالت : لآ تطالعني كذآ
فهد حس بنفسه: مآكنت اطالعك
شوق تميل فمهآ:أجل تطالع الجدآر اللي ورآي
فهد ضحك:لآكنت أطالعك
شوق انقهرت: بتنرفزني أنت ؟
فهد:هههههه لاجد كنت أتأملك
شوق انقلبت ملامحهآ وبدت تحمر خدودهآ:ليش؟
فهد قدم على قدآم والكوب بين كفوفه وتكى على ركبه:أممم أتامل شكلك ماقد حسيت أنك أكبر من 22 سنه أحس اللي قدآمي طفله وأنآ اللي أكبر
شوق ابتسمت وبكل حياء: أمآ 22 يوووه رجعتني كم سنه ورى يوم تزوجتني وقتهآ كآن عمري 23 وعليهآ
فهد يتنهد :هههههههه سحرتيني بحلآك
شوق حطت التوست بالصينيه:منت نآوي أكمل فطوري
فهد :أقول كملي عشان تأخذين دوآك سحبتيهآ نومه والحين مآتكملين أكلك
رجعت تأكل كم لقمه عشآن تأخذ أدويتها : اقول فهد وين رحت بعد مانمت ؟

 
 

 

عرض البوم صور حسن الخلق   رد مع اقتباس
قديم 26-07-10, 10:09 PM   المشاركة رقم: 124
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الادارة
مشرفة روائع من عبق الرومانسية
كاتبة مبدعة
سيدة العطاء


البيانات
التسجيل: Aug 2009
العضوية: 148401
المشاركات: 24,598
الجنس أنثى
معدل التقييم: حسن الخلق تم تعطيل التقييم
نقاط التقييم: 137569

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
حسن الخلق غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : safsaf313 المنتدى : القصص المكتمله
Shakehands

 
دعوه لزيارة موضوعي


فهد:رحت اشوف كم شغله هنآ واشيك على المحلات اللي فاتحها قروب الشباب اللي بجده من سنين ماشفتها
شوق أنهت أكلهآ ورآحت تغسل وتأخذ أدويتهآ بعدهآ رجعت عند زوجهآ
فهد بصوت ممزوج حده:أخذتي الدوآء أو نسيتيه
شوق جلست جنبه وجطت رآسها على كتفه : أخذته ياقلبي
فهد:ويش رآيك نطلع بعد المغرب
شوق : اي ابي اروح السوق اشتريلي أغراض وابي أشتري لأختي شهد ملابس حمل أحسهآ متضايقه من ملابسها الضيقه
فهد قربهآ منه وبآسهآ على خدهآ:فديتك يآحنونه أنتي
شوق دققت بملامحه حسته متغير شوي حطت يدهآ على عوآرضه:ليش حلقته ؟
فهد يحك خده:ويش هو ؟
شوق: دقنك ليش حلقته تعرفني احب الستايل الخليجي عليك
فهد ضحك وحط خده على خدهآ:وكذآ مآني عاجبك يآحياتي
شوق بآسته بخفه وسرعه:بكل حآلآتك عآجبني


:::
:::
:::

كآن نآيم أزعجه ضوء الشمس المتسلل من جزء الستاره المكشوف لف على جهتهآ ومرر يده على مكآنهآ الفاضي قآم أخذ له دش سريع وبعدهآ صلى الصلوات اللي فاتته ومشى برى الغرفه سمع صوت أزعآج وحركه بالمطبخ ... عرف أنهآ هنآك
يوسف: لآ مو معقوله شهد شتسوين
شهد فجعهآ صوته : بسم الله علي انت مآتعرف تسوي رجه قبل تدخل دآيم تفجعني
يوسف جلس على الطاوله وأكل من قطع الخيآر اللي بالصحن :قلت ستشوين ؟
شهد :ويش تشوف انت ؟
يوسف : مآقلت لك ارتاحي أنتي نآويه تجننيني يابنت القايد
شهد أبتسمت ولفت تكمل شغلهآ:الحمدلله مافيني الا العافيه ليه مآ أطبخ لروحي وحبيبي ودنيتي كلهآ من يدي الحلوه
يوسف:أنآ لآ أمآنع من هالشي بس خايف عليك ياعمري مابي التعب يسرقك مني
شهد :بيجي ولي العهد ويسرقني منك
يوسف عقد حواجبه وجلس على الكرسي: من جد لو جآء بتكنسليني ؟
شهد أنفجرت ضحك ومشت له: أمآ أكنسلك تبي أموت على طول
يوسف مسك يدهآ :يآلبيه هالضحكه والنغزه اللي بخده ...أذوب أنآ ع الشفه وعذبني حيل خصره
شهد حمرت خدودهآ وفتحت عيونهآ: ويش هالاغنيه
يوسف كشر :هذآ سلمك الله تعبير وآحد عآشق ولهآن حد الجنون
شهد ضمته : الله لآيحرمني نظرة عيونه
يوسف يجلسهآ على حضنه : لآ شهوده كذا ترى والله أمووت أخلصي علي بشي اكله ترى ميت جوع وألا أكلتك
شهد تقرصه بخفه: جرب تقرب وشوف اللي بيصير ..قآمت تسويله فطور وهي حست بالجوع وصارت تشآركه فطوره

في بيت أبو مهآ
مجتمعين كلهم في الغرفه اللي هي مكآن أجتمآعهم
سمر:مهآ متى يخلص زوجك دورته أحس تأخر مره
مهآ: هي ثلاث شهور يعني باقي له شوي أسبوعين او اقل
هنآدي شهقت :وبتروحين عنا
مهآ تتخصر : أجل اجلس عندكم هو بس يجي مآعاد تشوفون وجهي
سحر:هههههه أعترفي انك مشتاقه له
مهآ : آآآآآآآه وأي شوق اللي فيني شوق مو طبيعي
هنآدي تغير الموضوع:يالله كل وحده تقول أمنيتهآ في الحيآه نبدا بمهآ
مهآ:عارفه أنك غيرتي الموضوع وبمشيهآ عجبتني اللعبه ..أمنيتي أربي أولآدي أحسن تربيه وأكون أم مثاليه وبنفس الوقت صديقتهم يقولون لهآ كل شي
هنآدي :في شي ثآني
مهآ : أكون سعيده في حياتي وقريبه من الله في كل أحوالي
هنآدي :وانتي رغد
طلت فيهآ رغد بشرود:أكمل درآستي وأفتح لي عياده خاصه فيني
هنآدي :بــــــــــس ؟!
رغد ببرود:أيه بس
هنآدي:وأنتي سحر ؟
سحر:مثل رغد تقريبا بأختلآف بسيط اللي هو أكون حيآه خاصه فيني
مهآ ابتسمت : يعني تتزوجين ؟
سحر ضحكت : هيك شي
هنآدي:دورك سمور
سمر : كـح أحـم ..امنياتي كالتالي اولا اتزوج الي احبه ويحبني ويسعدني في حياتي ..ثانيا اشوف كل خواتي مبسوطات وسعيدات ثالثا اجيب توأم بنات وتوأم أولاد ثالثا أكون مصممة أزياء او ديكور
مهآ :وأنتي هنادي جاء دورك
هنآدي تفكر:أممم تصدقون مآعندي أي امنيه حالياً
رغد: أحسن لك ليش تتمنين وهو غالبا مايصير
مها:بس الحياه ماهي حياه بدون أحلام وأمنيات
رغد:بالله أيش أستفدنا من الآحلام الا الحزن وضيقة الخلق اذا ماتحققت
سحر:الحياه حلوه بس تبي اللي يفهمها
رغد طلت فيهم ببرود وأخذت الريموت لأنها عارفه نهاية النقاش اللي راح يتسبب بمشكله
لمحت لمعة الحزن بعيون رغد وتعبخآ اللي كل يوم يزيد أكثر
مها :رغد ليش بعيونك نظره حزن؟
رغد أكتفت بالصمت لفت على جهة مهآ ورسمت ابتسامه ذآبله مصفره كأورآق الشجر في وقت الخريف: بالعكس مافيني حزن الحمدلله
مهآ:حآسه ان بقلبك كلام كثير كآتمته ولاتبي أحد يعرفه نظرآتك حركآتك كلهآ تدل على هالشي
احس فيك أنكسار ليش يجيني هالاحساس مدري
هنآدي:أنا نفس الشي اشوفك دآيم سرحآنه ومهمومه أضحكي للدنيا الدنيآ تضحك لك وكشر لهآ تصفقك
رغد ( ياليت تفكيري زيك ياهنآدي كآن الحين مبسوطه ولا في شي يكدر خآطري ):يتهيأ لكم أنا مبسوطه والحمدلله
مهآ حطت يدهآ على كتف رغد بحنيه: ترى كثرة الكبت تولد الأنفجار وحنآ خوآتك سندك وعونك بكل وقت واللي يزعلك يزعلنا
رغد وقفت تحاول تهرب منهم ومن أسئلتهم اللي تعذبهآ أكثر: أكيد اذا في شي بقوله لكم بس انآ زي ماقلت لكم مافيني الآ العافيه بروح غرفتي برآسي نوم صحوني العشاء اذا راحت علي نومه

مشت لغرفتهآ بسرعه وقفلت الباب على نفسهآ أخذت جوالهآ وأتصلت على تؤأم روحهآ شهد
ردت عليهآ وهي تضحك:هلآ رغودتي
رغد تبكي:شــــــهــــــــد ..أئههههئ
شهد خآفت من نبرتهآ وبنبره حاده خايفه:رغد أيش فيك تبكين ؟
رغد تشهق:أنآ تعبانه ..تعــبــآنــه مررره
شهد: ويش تآعبك ياقلبي تكلمي
رغد:كل شي بدنيتي تآعبني أحس أني بموت
شهد خآفت عليها:بسم الله عليك من الموت ياروحي في عدوينك ...ويش رآيك تجين تنامين عندي الليله تريحين أعصابك
رغد تمسح دموعهآ:أخاف يوسف يتضايق انا محتاجتك مرره ياشهد ابيك جنبي
شهد: أفا عليك يوسف مآراح يتضايق منك أبدا البيت بيتك حبيبتي تعالي عندي وكلمي أبوي ترى بتنآمين ماراح أخليك تروحين فهمتي
رغد :خلآص بجيك العشاء يالله باي
قفلت منهآ وتنهدت وحطت رآسهآ على مخدتهآ تفكر بحالتها اللي كل ماحست أنهآ تحسنت زآدت سوء


::
::

ببيت يوسف

يوسف : خير شهد علآمهآ رغد
شهد ابتسمت بذبول: مدري حالتها ماهي عاجبتني بالمره ذآبحه نفسها بالبكاء
يوسف:ماتعرفين أيش مضآيقهآ ؟
شهد ميلت فمهآ: لا والله عشان كذآ قلت لها تجي عندي يمكن ترتاح شوي
يوسف: زين مآسويتي قولي لهآ تأخذ رآحتهآ أنآ بنام عند أمي
شهد شهقت : ويش تنآم فوق لالالا انا كذآ ازعل عليك
يوسف يضحك:أبي اختك تأخذ رآحتها
شهد: راح تزعل اذا نمت فوق عند خالتي وبتحس فعلا انك تضايقت بعدين كيف تتركني انام بدونك
يوسف أبتسم لهآ بحب صادق:كل هذآ حب لي
شهد ترفع حآجبهآ بحده:أنت أدرى
رجع دق جوآلهآ وكآنت شوق
يوسف : ويش ذآ الأهتمام صايره مهمه
ضربته على يده وردت :هلآ شووقه حيا الله الغايبه
شوق تضحك:سلآم
شهد:وعليكم السلام
شوق:انتي ببيتك ؟
شهد عقدت حوآجبها بأستغراب من سؤالهآ:ايه في بيتي وعندي زوجي
شوق : اجل جهزي القهوه بنجيكم أنآ وفهد
شهد:خير ويش الزياره المفاجئه هذي
شوق :يوووه شكل غير مرحب فينآ
شهد: لآوالله مو قصدي بالعكس البيت بيتكم بأي وقت تجونآ
شوق :طيب يالله نص ساعه ونكون عندكم
قفلت منهآ
شهد : تصور شوق وفهد بيجوننآ الحين
يوسف ضحك:لآلآ اليوم في شي مو طبيعي
شهد توقف : انا بسوي القهوه وأنت بالله روح أقرب محل حلويات جيب شي نضيفه فهد أول مره يزورنآ من تزوج شوق
يوسف يوقف :أبشري يالله بروح وانتي مو تتعبين نفسك قهوه بس
لبس ثوبه وكشخ على الأخير ورآح لأقرب محل

 
 

 

عرض البوم صور حسن الخلق   رد مع اقتباس
قديم 26-07-10, 10:11 PM   المشاركة رقم: 125
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الادارة
مشرفة روائع من عبق الرومانسية
كاتبة مبدعة
سيدة العطاء


البيانات
التسجيل: Aug 2009
العضوية: 148401
المشاركات: 24,598
الجنس أنثى
معدل التقييم: حسن الخلق تم تعطيل التقييم
نقاط التقييم: 137569

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
حسن الخلق غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : safsaf313 المنتدى : القصص المكتمله
Five

 
دعوه لزيارة موضوعي

المغرب
وصلوآ شوق وفهد لبيت يوسف وأستقبلهم
يوسف : حيآ الله من جآنآ .. تفضلوآ
فهد بعد مآ سلم عليه: زآد فضلك عسى بس مآ أزعجناكم بجيتنا
يوسف : البيت بيتك بأي وقت تجيه ..كيفك يآشوق
شوق نزلت رآسهآ وبصوت خافت :الحمدلله
يوسف : شهد جوآ تنتظرك
دخلت شوق بالأكيآس اللي معهآ للدآخل وقابلتهآ شهد
شهد ضمتهآ بقوه :وحشتيني يآلظالمه
شوق تبوسهآ :والله أنتي اكثر
شهد :ويش سر الزيآره المفاجئه
شوق تضحك:بروح أشرب مويه واجي
شهد : والله ماتروحين الحين اجيبلك بس نزلي العبايه
دقآيق وشهد جآيه بصينيه القهوه والحلى وكأس مويه لشوق
شوق : يؤؤؤ تعبتك شهوده
شهد : تعبك رآحه ...اخير ذكرتينا انتي وزوجك وجيتونآ
شوق تضحك :والله ياقلبي قلت لفهد بروح السوق وبعدين أمرك
شهد تطالع الاكيآس: والمنآسبه؟
شوق:شفت كل ملابسك ضيقه قهرتيني مأنتي مهتمه للبسك مآتدرين انه مضر لك قلت اروح اشتري لك ملابس حمل
شهد فتحت عيونهآ على الاخير:بس مابقى شي وأولد
شوق :بالله بالسابع ومابقى شي تونآ باقي لك ثلاث شهور عسآك بتحشرين نفسك بالضيق
شهد أنفجرت ضحك:ياعمري انآ فديت قلبك اللي يحس فيني
شوق:وأشتريت شي للبيبي يعني كل اللي براسي جبته لك
شهد تبوسهآ : الله يرزقك بالذريه اللي تسعدك وتريحك
شوق من كل قلبهآ قالت: أمـيـــــن الله يسمع منك
شوق تفتح الأكياس:يالله قومي قيسي بشوفهآ عليك
شهد أعجبهآ ذوق شوق :ووربي ياشوقه يجنن تدرين عآد اذا طلع حلو علي بروح فيه لخالتي بكره
شوق ترمي الأكياس عليهآ : يالله قيسي بشوفهم عليك

::
::

لو قلت ../ أحبك..
أظلمـ الحب أنـآ فيكـ .. !!
الحب أصلآ مايقـآس بوجـودكـ ..
مهمـآ أحـأول أرفعه
" مايوازيكـ "
ويطيح حظه .. وينكسر
/
\
!! في حدودك !!

كآنت تجهز العشاء لجيه سيف من العمل ... بعد ربع سآعه وصل بعد طول أنتظآر
ريم تضمه : أشتقتلك يآروحي
سيف بوله : وأنآ أكثر ياقلبي ولهآن على شوفتك الله يخس الشغل اللي يبعدني عنك
ريم ضحكت بحيآء:ياروحي كل هذآ شوق ليآ
سيف يتنهد ويجلس على الكنب:وأكثر والله أكثر
ريم جلست جنبه ومسكت يده:ياقلبي أكيد تعبان روح بدل ملابسك وأنآبجهز العشآء
سيف وقف وقال: ثوآني وأنآ مرتز قدآمك
رآح للغرفه رآقبته بعيونهآ لين أختفى عن نظرهآ مرت فتره مآحست بنفسهآ وقالت بقلبهآ (ياعساني مآ أنحرم من زوله وحبه لي ..خلوني احط العشاء قبل يسبقني )
وبسرعه أتجهت للمطبخ تحط العشآء على الطاوله دخل وشآف ألأكل اللي يشهي وريحته مآليه البيت
سيف يبوسهآ على خدهآ:الله يسلم هاليدين اللي تنخدم برمش العين
ريم حمرت خدودهآ:شكل منت نآوي تتعشى
سيف رمى نفيه عل الكرسي تعب:والله ميت جوع ويمكن أكل كل اللي على الطاوله
ريم تحط السلطه وكآسة العصير على الطاوله:صحتين وعافيه على قلبك
سيف يمد يده: بسم الله

نرجع لبيت يوسف
شوق : مشآء الله يهبل عليك ياشهوده
شهد تلف وتشوف تنفسهآ بالمرآيآ:جد حلو احس مخليني دبدوبه
شوق تضحك:ياشيخه حامل ويش تتوقعين تكوني نحيفه يعني
شهد تتخصر: مآ أسمح لك تستهزئين بجسمي الرشيق الله يسآمح يوسف هو سبب هالشكل اللي وصلت له
شوق أنفجرت ضحك:أحد قالك تطآوعيه شكله عآجبك الوضع
شهد ولعت خدودهآ:شووووقووه وجع ان شاء الله
شوق مآتت ضحك على شكل شهد:هذآ الصدق
شهد لفت عليهآ ورمت البلوزه عليهآ:وانتي ليه مآتشدين حيلك وتحملين والا فهد مآيبي ترآكم شيبآن
شووق ابتسمت بذبول( آآه ياشهد لو تدري عن حال أختك ومرضهآ ويش بتقولين):الله مآكتب لنآ والحمدلله أنآ رآضيه
شهد جلست جنبهآ:شوق ترى الرجال مآينضمن جيبيلك ضنى يعزك ويسندك لاكبرتي
شوق كشرت وتفتحت جروحهآ من جديد: مو بيدي هذي كلهآ ارزاق من رب العالمين
شهد : ماقلنآ شي بس لآزم نأخذ بألاسباب بعدين شدي حيلك وجيبي بنوته أزوجهآ لولدي
"وأبتسمت لشوق "
شوق تتخصر:ومن قالك أن بنتي بتتزوج ولد تحلمين انتي وولدك
شهد :ويش احمدي ربك أنت وبنتك اذا خطبهآ ولدي
شوق تضحك:خليهآ تجي بالاول بعدين نتهاوش على كيفنآ
شهد تغمز لشوق:كثري جرعات الرومنسيه بالليل ترى مفعولهآ سحري
شوق انفجرت ضحك :يقلع ابليسك ياشهد والله فصختي الحياء مره وحده
شهد بوزت:شوقه احنا خوات ومتزوجات يعني عادي لو شفتي نصايحي لريم اووف بس فاتك
شوق غمزت لها:والله شاكه أنك خربتي ريم ورغد بكلامك
شهد وقفت بتغير اللي عليهآ:وبالتفاصيل كمآن
شوق فتحت عيونهآ ع الاخير: اقول الحقيني بالصاله بروح اشرب قهوه اعدل مزآجي
شهد قامت تضحك لى شو اللي انصبغ وجههآ بجميع الالوآن وهي عافه أنهآ خجوله مره
شهد :الله يعينك يافهد على حياء شوق الظاهر مطفشته
شوق صرخت : سمعتك يالدوبه
شهد ترفع صوتها : اللهم سكنهم في مساكنهم



:::
:::
:::

بعد شهر

بدت سنه جديده من الدرآسه كل وآحد أنشغل بدرآسته وأعماله اللي شاغلته ووآجباته المفروضه عليه
هنآدي بتأفف: مآتوقعت ان الجآمعه كذآ من الكذآب اللي قال سهله ابي اصفقه على عينه
ريم تضحك:وأنتِ مصدقه انهآ سهله الجآمعه تعتمد على مجهود الطالبه وأنسي التأشير وهذا يجي وهذآ مايجي أعتمدي على نفسك ورآح يبان مستوآك صح
سحر ترمي الكتآب اللي بيدهآ: أحمدوآ ربكم شوفوآ أنآ ورغد كيف متعقدين من الطب هذي أدويه نحفظهآ وهذي اعراض نعرفها وهذا تشريح ووووالــخ قسم بالله قرف
سمر بخوف:سحر كيف تشوفي الجثث وتشرحينهآ
سحر ببرود:عادي تعودت اشوفها زي مآ أشوفك والمسهآ واشرح صح بالاول تعبت مره ونفسيتي انهارت بس هذا اختياري ولازم أتحمل الشي اللي أخترته
ريم:الحمدلله رياضيات وتخب عليا وماشيه فيها زي العسل
هنآدي :ههههههه اقول ويش زين تخصصي تربيه خآصه
سمر تضحك:هنادي انتي مآ تفاهمتي مع ناس بكامل قواهم العقليه كيف بتتعاملين مع معاقين
هنآدي فطست ضحك:الله يعين ياشيخه بكمل درآستي وانثبر عندكم بالبيت ويش زين قعدة البيت تهبل

دخلت رغد اللي صآرت رآبع سنه طب:ويش تسولفون فيه
سحر: عن الدرآسه
رغد: كيف انتي مع الموآد صعبه صح
سحر بتأفف: بقوه صعبه
رغد: ركزي بثالث ترى رآبع كلهآ تطبيق على ثالث الحين جايه أخذ منك كتاب برآجع اعرآض الامرآض وعلاجآتهآ وطريقة الكشف احس بديت أنسآهآ ورآح ابدأ بالتدريب في المستشفى بعد كم يوم
سمر :كأنه بدري شوي التدريب
رغد: لا مو بدري خلاص خلصت حفظ باقي نطبق بالمستشفيات ونستلم حالات وربي رآح أتعب كثير بس الله كريم شي مو سهل
هنآدي بسخريه: هذا الطب اللي متوآ عليه تحملوآ العوآقب
رغد : لو كنت جالسه على الكيمياء كان احسن
ريم توقف:ياكثر هذرتكم بروح اشوف مهآ بالمطبخ اكيد حايسه فيه
سمر تبوس رنيم:ويش رايك نروح معها رنومه
رنيم : يالله حالتو<<خالتو

 
 

 

عرض البوم صور حسن الخلق   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة : على شاطئ النسيان .., القسم العام للروايات, يا خاطفي وين ألقى عزتي في زمان المذله, يا خاطفي وين ألقى عزتي في زمان المذله / للكاتبة : على شاطئ النسيان .., شبكة ليلاس الثقافية
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


LinkBacks (?)
LinkBack to this Thread: https://www.liilas.com/vb3/t139087.html
أرسلت بواسطة For Type التاريخ
Untitled document This thread Refback 22-10-10 03:52 PM


الساعة الآن 04:31 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية