لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-04-10, 06:12 PM   المشاركة رقم: 61
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري


البيانات
التسجيل: Apr 2009
العضوية: 142868
المشاركات: 11,370
الجنس أنثى
معدل التقييم: نوف بنت نايف عضو ماسينوف بنت نايف عضو ماسينوف بنت نايف عضو ماسينوف بنت نايف عضو ماسينوف بنت نايف عضو ماسينوف بنت نايف عضو ماسينوف بنت نايف عضو ماسينوف بنت نايف عضو ماسينوف بنت نايف عضو ماسينوف بنت نايف عضو ماسينوف بنت نايف عضو ماسي
نقاط التقييم: 3549

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
نوف بنت نايف غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : همسه ود المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .

 
 

 

عرض البوم صور نوف بنت نايف   رد مع اقتباس
قديم 05-04-10, 10:27 PM   المشاركة رقم: 62
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو في منظمة Revolution


البيانات
التسجيل: Dec 2007
العضوية: 59465
المشاركات: 536
الجنس أنثى
معدل التقييم: همسه ود عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 13

االدولة
البلدMorocco
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
همسه ود غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : همسه ود المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

اهلا حبيبتي
العفو بتمنى انها تعجبكم مثل ماعجبتني

 
 

 

عرض البوم صور همسه ود   رد مع اقتباس
قديم 06-04-10, 05:45 PM   المشاركة رقم: 63
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Nov 2009
العضوية: 152110
المشاركات: 2,010
الجنس أنثى
معدل التقييم: اموره المزيونه عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 19

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اموره المزيونه غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : همسه ود المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

اقتباس :-   المشاركة الأصلية كتبت بواسطة همسه ود مشاهدة المشاركة
   اهلا حبيبتي
العفو بتمنى انها تعجبكم مثل ماعجبتني








اهلين هموسه والله


الروايه تهبل وحلوه


ومشالله كاتبتها مبدعه


وتسلم ايدين الي نقلتها ....



 
 

 

عرض البوم صور اموره المزيونه   رد مع اقتباس
قديم 06-04-10, 09:57 PM   المشاركة رقم: 64
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو في منظمة Revolution


البيانات
التسجيل: Dec 2007
العضوية: 59465
المشاركات: 536
الجنس أنثى
معدل التقييم: همسه ود عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 13

االدولة
البلدMorocco
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
همسه ود غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : همسه ود المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 


الحلقه الثــلاثون ..

((1))

ضحــى

طلعت من الغرفه بعد ماأنتبهت للغلطتي كيف فتحت له مجال .. عساف لوطلقني لازم يترك شدن معي .. شدن موله انا ماأقدر استغني عنها كيف فكرت اني اعودها على البعد عني .. يعني تعيش عيشتي تحيا بمعاناه تذوق الذل والشتات تنضج قبل اوانها ..شدن توها صغيره والفرصه متاحه لها عشان تعيش حياتها مرتاحه بس معي مو مع ابوها ..
وقفت قدام الغرفه اللي كانوا نايمين فيها وناظرت بساعتي ثنتين أخليها نايمه ولا أخذها للغرفتها ..اخذها عشان ماتعود على النوم بعيد عني ..
فتحت الباب بأكثر رقه ممكنه .. كانت الغرفه مظلمه لدرجة اني ماقدرت اشوف السرير ..غمضت عيوني ورجعت افتحها بس ماقدرت اشوف شــي طلعت للسيب وشغلة نوره اللحين قدرت اشوف .. اووووووف اللحين كيف باخذها وهذا محاصرها بيده .. حاولت أوخر يده اللي لافها على شدن تحركت شوي ورجعت مكانها وجععع مو يده هذي كماشه .. حاولت مره ثانيـــه بس يده هالمره ماتزحزحت من محلها وكأنها مصمغه فيه ..جلست على طرف السرير وبيديني الثنتين رفعت يده عن شدن بس المره هذي حسيت يده الين ناظرت فيه بشوف وين احطها لقيته يناظر فيني لاااا ياربي ليه صحـــى .. كنت مرتبكه ليه يناظر فيني كذاوليه عيونه صايره حمراء تخرررع يارب يكون نايم يارب .. لف للجهه الثانيه وهو يسحب يده مني .. شلت شدن وبالسرعه طلعت من الغرفه .. اوووووووف الحمدالله شكله فتح عيونه وسط نومه وماهو فاهم اللي قاعد يصير نومت شدن على السرير ونمت جنبها مرتاحه ..
وخرت السماعه عن اذني اووووف هالثنتين مايعرفون يتكلمون بالتلفون الا صرااخ ..
ضحى :طيب خلاص مو لازم تروحون شوفي هند وشهد ووشوق يمكن يبون يروحون ولا اقولك عطيني وحده منهم ...
كنت انتظر اسمع صوت وحده منهم وبدال ذالك جاني صوت وعد ...
وعد :لااا ظلممممممم هذا حرام عليك خذينا معك ولاخيلنا نطلع امس طفشنا من الجلسه بالبيت ..
ضحى :تطلعين وين تروحين بنت انتي ترى والحومه بالشوارع ماهي لك ..
وعد :ياسلام ياسلااام عشاني صغيره بتفرضين رايك علي طيب ليه ماتمنعين مشاعلوه وسارووه وملاااكوه من الطلعه ..
ضحى :ضفي وجهك ترى ماني ناقصتك واذا طلعتي برى البيت بحش رجولك ..
صرخ بااُاف بصوت عالي ورمت السماعه ..
ملاك :اكفخها بدالك ..
ضحى :ياويلك لو سويتيها ماتمدين يدك على احد منهم انا بس اللي امد يدي فاهمه ..
ملاك :طيب بس ترى بنروح لخالتي ..
ضحى :لااا تراكم مصختوها كل يوم رايحات لها ..
ملاك :وشلون يعني انتخلى عن خالتي نقطعها ..
ضحى :ماقلت كذا بس لكم مره وحده بالأسبوع تروحن لها ..
ملاك :لا هذا تسلط ..
صكيت الجوال بوجها ورميته ..
جتني شدن اللي كانت تتابع التلفزيون ولصقت فيني ..
شدن :ماما اليوم بعد بنروح عند الناس المتكبرين ..
ابتسمت على كلمتها لأنها قالتها بالفصحى ..
ضحى :ايه ..
شدن :اووووووف بس انا ماأبغى اروح عندهم .. خلينا نجلس بالبيت ولانروح لبيتنا الثاني ..
ضحى :لاحبيبتي حنا لازم نروح ..
شدن :لامولازم انا ماأبي اروح عندهم ماأحبهم ليه وعد ماتروح معنا ..
اصلاً انا ليه اخذها معي أخليها تجلس عند ملاك وسارا أحسن امس ماجلست بس تدور وتحرك سببت لي صداع ..
ضحى :بخليك تجلسين مع وعد بس ماتسببين ازعاج ..
شدن :يااااااااااااااهيييي وناسه وناسه وناسه ونااااااااااااااااااااسه ..
دخل علينا عساف اللي كان جاي من برا على فرحة شدن المبالغ فيها وهالصفه اخذتها من الحلوات خواتي أي فرحه بسيطه يضخمنها لدرجة الأحتفااال ..
سألني وهو يأشر عليها ..
عساف :وش عندها ..؟!
ضحى :اسألها .
شكله تنرفز من ردي بس نفذه ..
عساف :وش اللي وناسه ..
شدن :بجلس عند وعد ونوااف ماني رايحه لعزيمة الناس المتكبرين ..
طالعني بنظره مقهوره ورجع يناظرها ..
عساف :بكيفك ..؟!
وكنا سألناه ياحليله بيحط لنفسه قدر بأي طريقه ..
كان مكشر وهو يتكلم بس فجأه حسيته بيبتسم لكن بالسرعه أخذ جواله ودخل غرفته ..
مرت الساعات ورى بعضها بالسرعه وللمره الثانيه وخلال اربع وعشرين ساعه القى نفسي بين عائلة ابوي بس هالمره وسط بيته.. من أمس كان سؤالي محيرني امس مبارك حضر العزيمه ..؟! ..طيب اليوم بيكون موجود ..؟!

((2))

ميشــو

الساعه الآن العاشره وانا مازلت اجلس محتاره بغرفتي,, هل أذهب بناء على رغبة سوسو ورغبتي الشخصيه او اظل بعيده عن منزل والدي وماينتظرني هناك ..؟!! ..
أخشــى ان اذهب واجد نفسي بمواجهه مع مالك كماأخشى ان افوت على نفسي فرصه يصعب تكرارها اذا امتنعت عن الذهاب ..
حسمت امري حينما تذكرت قول الشاعر ..
إذا كنت ذا رأي فكنْ ذا عزيمةٍ
فإنَّ فساد الرأي أنْ تتردَّدا
بعد نصف ساعه كنت اجلس مع سوسو في غرفتها ..
سوسو :وش فيك يابنت اجلسي دوختيني معك ..
ميشو :هل سنقضي ليلتنا هكذا ..
سوسو :لا بس انتي اصبري علي شوي خلي الجو يهدأ تدرين ان خلف للحين بقسمه مانزل ..
ميشو :الساعه العاشره ..
سوسو :والله لو ثنتين ..وحنا شكووو ..!!
ميشو :لوكنت أعلم لما حضـرت ..
سوسو :من اللحين هالكلام خلي يصير شـي يستاهل ..
ميشو :يألهي يال برودة أعصابك ..
سوسو :انا ماني عارفه ليه كل هالتوتر البيت مليان عالم غيرك ومحد داري عنك .. بس انتي اللي مو قادره تأقلمين على الوضع الجديد ..
ميشو :اي وضع تتحدثين عنه ..
سوسو :انك بنت عمي مبارك لاتخافين محد رابط بينك وبين المتشرده بس انتي لو ماجيتي بلبسك ذا ..
محقه سعاد بماتقول لبسي يجلب لي الشبهات فأنا لأستطيع الظهور امام الجميع بهذا المظهر ولكني لم استطع الدخول الى هذا المنزل بطريقه منمقه ومرتبه ..
ميشو :لقد اخبرتيني انا لسنا مضطرين للخروج من هنا ...
سعاد :ماأدري بس اخاف امي تدري انك جايه وتقول انزلوا عاد امي حسيت انها ماهي مطمنه لك سامحيني على الكلمه بس امس اول ماجت من العزيمه نادتني وجلست تسألني عنك وتقول انها شايفتك بمكان بس ماتدري وين ..
ميشو :الم تخبريها بما أتفقنا عليه ..
سعاد :قلت لها وهي متذكرتك من ملكة خلف اللي تكنسلت بس تقوول لاغير مو بالحفلتين ذولي بمكان ثاني شفتها ..
ميشو :وهل هناك امكانيه ان تكتشف شخصيتي الحقيقيه ..
سعاد :نووووو مستحيل اكيد بتظن انها شايفتك بحفله من ملااايين الحفلات اللي تحضرها ..
وقطع كلامها رنين هاتف غرفتها ..
سعاد :ياساتر مايدق على تلفون الغرفه غيــر أمي او خلف ..
لم تنتظر اجابتي بل اجابة على الهاتف ..
احمرار وجهها اثناء حديثها مع والداتها اخبرني بماستقوله قبل ان تنطقه ..
سعاد :لازم ننزل ..
وضعت راسي بين كفااي ..
ميشو :ومالعمل الآن ..
سعاد :قلت لها اني مش مستعده وانتي عندي عطتني 45 دقيقــه .. بطلع لك من عندي فستان ماعمري لبسته وامي ماشافته وجهزي عمرك ..
ميشو :ومعنوياً كيف سأتجهز ...
دفعتني الى غرفة تغير الملابس امامها ..
سعاد :بلا فلسفه خليني اشوف وين الفستان اللحين ..
ومضت الخمسة واربعون دقيقه كخمسة دقائق مع سعاد ..
سعاد :لا لحضه لاتحركين خليني اسويلك هذي والله بتطلعين جنان .. بتنهبلين ماراح تعرفين نفسك ..
كانت تكرر ذالك طوال جلسة المكياج ..
مرت عشر دقائق اخرى قبل ان تقـــول وهي تلوح بلعبة الماسكرا ..
سعاد :فيننننننش .. يالله شوفي حالك ياقمررر ..
كنت اخشى ان تضع لي سعاد زينه مبالغ فيها ولكني لم اعرف نفسي بهذا الزينه المتواضعه ..
سعاد :يااااي شفتي قدايش طلعتي كيوووت بالوردي مو ذابحتنا بهالأحمر طالعه فيه كنك مصاصة دماء ..
شدتني مع ذراعــي من أمام المراءه والى خارج الغرفه ..
سعاد :يالله قبل ماتعصب امي علي لاحقه اعجاب بنفسك ..
حدث ذالك بعد العشاء كنا في الصاله الملحقه بالصالة الطـعام ..
كانت سعاد تغسل يديها وانا اقف بجانبها وانصت لحديثها ,, بجواري من الجانب الآخر تهاني .. فصخت اسوارها الألماس لتغسل يديها ..
لم اهتم للأمر عدت اشارك سعاد حديثها .. كالعاده مع ثرثرة سعاد لاأحس بالوقت وعلى حين غره التفت لأجد مكان تهاني خالــي واسوارها الألماس يتألق على الرف .. بيد خفيفه سحبتــه واودعته بحقيبه صغيره تلتف على معصمــي استعرتها من سعاد ..
سعاد :اللحين وش يضحك باللي قلته لك ..
ميشو :لاشيء أخبريني هل بأمكاني الصعـود لأجراء مكالمه في غرفتك لدقائق فقط وسأعود ..
سعاد :ياحياتي خوذي راحتك .. وكان ودي اطلع معك بس امي محذرتني مأطلع فوق قبل ماتطلع اخر ضيفه ..
وهذا من حسن حظي ياعزيزتي ..
صعدت السلم وانا اركض وعيناي تنظر الى الخلف .. لم اصدق حينما وصلت جناح خلف بسلام وبدأت اشعر بنبضات قلبي تزداد ..
رغم كل المخاوف التي اشعـر بها لم اتراجع وقفت امام باب غرفة عبير (زوجة خلف الثانيه )حاولت فتح الباب لم استطع كلااا لن يحدث هذا ماذا سأفعل الآن ..!!
وقفت محتاره امام الغـرفه هل سأتوقف الآن بعد ان اصبحت قاب قوسين من الأنتصــاربانتقــام جديد لم اخطط له ..
اغمضت عيناي احاول استيعاب الفكره التي ومضت بخيالي ولكن تنفيذها بغاية الصعــوبه ..
سأفعل ذالك اجــل سأفعل ذالك لأحرم عيونهم النوم هذه الليلـــه ..
نزلت الدرج ببطء ليس كما صعــدته ..هل سأجدها تجلس لوحدها كماأتمنــى هل بأمكاني التقرب منها لدرجه استطيع معها وضع الأسوار بحقيبتها المعلقه على ذراعها كل هذه التساؤلات تبخرت ولم يعد لها اهميه حينما رأيت حقيبة يدها
تجلس بأنتظاري على المقعد الذي كانت تجلس عليه عبير قبل العشـاء ..
هل كانت جميع الأنظار مسلطه علي وعلى مابحقيبتي بالذات او ذالك ماأشعـر انا به فقط ..
وصلت الا المقعد بجوار الحقيبه وجلست عليـه ارتجف جسمــي واختنقت انفاسي وجف حلقي ولكن استطت ان اودع الأسوار بالحقيــبه وأبتعــدت .. تمت المهمه بالنجاح ..

.
((3))

رجع من الدوام قرفان وطلع على الأستراحه لين بعد صلاة العشـاء وبعــدها رجع للبيت خلاص مايبي الا ينام ..
اول مانزل من سيارته شافه جاااي يركض وشكله مبهذل وحالته حاله ويناديه من بعيــد ..
منيـر :قييييييييس تعاااال بالسررررعه تعاااال قبل ماتمـــووووت ..
اربكت كلمة مووت واول ماطرى على باله موقف سارا يوم ماتت جدتها .. غمض عيونه مووت ثاني ..
تلاقوا بالنص الطريق ..ومسكه مع كتوفه يهديه لأنه كان يتكلم بالطريقه غير مفهومه ويبكي والعرق يصب من جبينه ..
قيس :هد منيرر وقل وش فيك ..
منير اللي كان يبكي وماهو قادر يجمع افكاره :طاحت وبتموووت بالسرعه الله يخليك قبل ماتمموووت انا اللي طلعتهم انااا ..
وراح يركض من الطريق اللي كان جاااي معــه لحقه بعد مافهم من كلامه شي بسيط من اللي قاعد يصير
بماأن السالفه فيها بنات وهو اللي طلعهم اكيد قصده بنات جيرانهم ..
شافه يدخل للعماره تحت البناء بأخر الحاره وهو توه فأول الشارع جلس يركض وهو يفكر لوصار للبنت شي من بيكون المسئول..؟!.. الله يستر لايصيرلها شي كايد واخوه يدخل بالسالفه .. كله من اهلهن مطلقينهن بهالشوارع من غير والي ..
دخل من باب العماره ولقاهم متجمعين عليها وهي طايحه على وجها بس الحمدالله صاحيه وجالسه تبكي ..
سألهم وهو يناظر بوجيهم المنقلب لونها من الخوف ..
قيس :كيف طاحت ..؟!
منير :كنا نقفز من هنا للأرض ..
واشر على المرتفع المفتوح واللي للحين ماكمل بناه وبعده عن الأرض يمكن مترين ..
كمل :ونطيح على الرمل لنا ربع ساعه كذا بس هي قفزت عادي وماسمعنا الا صياحها وماندري وش فييها ..
قرب منها وسألها وهو يحاول يتذكر اسمها ..
قيس :كيف توجعك رجلك تحسينها مكسوره ..
وعد اللي ماتحس بنفسها من شدة الألم :لااا سكين رجلي طعنتهااا سكين ..
سكين كيف فكر انه شي دخل برجلها يعني ماهو كسر وعادي لو قلبها وشاف وش فيها رجلها ..
اول ماحركها عشان يشوف رجلها صرخت بقوه لدرجة انه فكها بس ثواني وانقطع صوتها بالسرعه قلبها
وصدمه اللي شافه مسمار اسود كبير منغرز بفخذها من فوق الركبه ورجلها كلها من فوق الركبه لين تحت دم وينزف بغزاره ...
مايدري وش يسوي كيف يوقف النزف يطلع المسمار يعني خاف يزيد الحاله .. احسن شي يوديها للمستشفى بالسرعه ..
قيس :منير بالسرعه رح جب سياررررتي ..
اخذ المفتاح اللي رماه عليه بس وقف متردد ..
قيس :منيرررررر ررر ..
طلع وهو يركــض وصل لسيارة اخوه فتحها وركب مكان السواق اخوانه معلمينه السواقه بس هو يخاااف يكرها بس عشان وعد حرك السياره بالسرعه من غير مايفكر بمخاوفه وش ممكن يصير له لأن اللي حصل مع وعد حسسه بنهاية الدنيا ..
كان شايلها وواقف قدام البنايه وبجنبه كانت نوف اللي ماصدرت منها أي ردة فعــــل غير شحوب وجها ..
ركبها بالسرعه ورى وراح يركض ونزل اخوه الجامد وركب مكانه وحرك السياره بالنص الطريق انتبه ان اختها راكبه معه .. كنت دايخ ماأدري وش اسوي بس تذكرت اني لازم ادق على احد من اهلها عشان لو صار شـي .. وانا ماعرف غير عســاف فدقيت عليه بالسرعه بس مارد علي وجلست طول الطريق للمستشفى اكرر الأتصــال ..

((4))

سارا

بقينا بالبيت زي ماطلبت منا ضحى مع انا مقتنعنا بكلامها بس ماحبينا نطلع من وراها ,, ننفذ طلبها لين نتقابل وجهاً لوجه ونتناقش معها .. كانت الساعه ثمان ونص يوم جلس الجرس يدق بشكل متواصل ..
اكيد المهبل رجعـــوا ياويلهم لوتدري عنهم ضحـــى ..!!
تهاوشنا انا وملاك من تفتح الباب كل واحده منا تقول لثانيه روحي انتي بالأخير وكالعاده رحنا كلنا ..اول ماطلعنا بالحوش .. كان الباب يطق بقوه وصوت منير ورى الباب ..
ملاك :بشويش على الباب كسرته ..
مارد علينا بس زاد طقه على الباب فتحت الباب وكانت ملاك بوجهه ..
ملاك :خبلللللل انت ...
وقطعت كلامها وسكتت .. استغربت تغير ملامحها بس شفت شدن تدخل وهي تبكي ..
ملاك :وش فيك..؟! وش فيها شدن ...؟!
شدن :وعد انكسرت رجلها ..
انهبلت من كلمتها فتحت الباب على الأخير ..
وشفت منظر منير اللي صدمني كان يبكي دموعه واصله لرقبته .. ماقدرت اتكلم ..
ملاك :منير وش فيها وعد وينها وين نوف ..
سحبته لداخل وصكت الباب وانا للحين جامــده ودي اسأل اتكلم بس وعــد لاااااااياربي لااا مايصير فيها شــي ماأقدر اتصور حياتي من دونها لاااااااااااااااااا ماااأبغى افقد وحده من خوااتي ماأبغى ..
ملاك :منير تكلم انطق وين خواتي وش صار فيهم .. والله لوووو مانطقت اللحين لعطيك كف ينطقك .. تكللللللللللللللللللللللللللللللللم ..
لاااتكفين ملاك لاتبكين خواتي مافيهم شي مافيهم ..
كانت ملاك تبكي وهي تهزه وتعيد عليه السؤال للمره المليون .. ليه منير مايجواب وش صار فيهم خواااتي وش صار ..
ملاك :تكلم انطق وين راااحووووووووا خواااتي وش صار فيهم تكلم ياحيوووووووووااان ..
وبدت تظربه ..
منيــر :بـ ..بـ ...باااالمس شتفى ..
ملاك :ليييش وشش صااار فيهم ..؟!.. تكلللللللللم ..
منير :قي س يقوللل ..
صررختتتتتت لااااا قيسسسس لاااااا ليه ظربهم المجررررررررررررررررررررررررررم وش سوىى بخوااتي ...
سارا :لااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ..بذبحه والله بذبحه ..
منير :لااا هو ماظربهم حنا نلعب ووعد طاحت ..
ماأدري وش صار بعدها احس اني اتصرف من غير وعي وش سوى المجرم بخواتي حرام عليه يظربني انا عادي خلاص انا تعودت بس هم لاحراام توهم صغار ليه يعذبهـــم ..
ملاك :خلاص سارا لاتبكين اللحين بنوصل وبتشوفين ان مافيهم شــي ..
اول كلمه نطقتها واللي كنت افكر فيها طول الوقت ..
سارا :والله بذبحه الحقيرررررر .. اكرهه ياعساه يموووت ياعساااه يموووت ..
كنت اهلوووس ماأدري وش اقول .. لين صرخت علي ملاك ..
ملاك :خلاااص سارا ماصار فيهم شـــي ..
دخلنا للمستشفــى ماكنت قادره امشـي وماأدل طريقي ملاك هي اللي كانت ماسكتني ..
منير اللي كان يمشــي قدامنا راح يركض لجهة الوحش اللي اول ماشافه صارخ عليــه ..
قيس : وش جايبك انت هاااااه ..
منير :خواتها بيجن اونا جيت معهن ..
قيس :وخواتها وش يجيبهــن ..
وفجأه بدا يطالع فينا ويلــوح مع ان الرؤيا عندي معدومه بس كنت مركزه ماأدري ليش ماأقدر اسمع صوته وماأركز يمكن خوف منه لأني متعوده اسمع صوته ثم اخذ لي علقه واحيان اخذ لي علقه ثم اسمع صوته ..
جاء يمشــي لنا لا ياربي لااا ..
مر من جنب ملاك بس حسيته انه مر من جنبي انا قلبي من الخوف احسه بيطلع من مكانه ونسيت وعد نوف كل الدنيا من الخوف بس ابي اهرب واختفي من الوجــود احس الم ظربه القديم رجعت احس فيه ...
قيس :وينك يالرجال تأخرت ...
عساف :اول ماطلعت من العشاء جيتك هااه بشر ان شاءالله سليمــه ..
قيس :الطبيب يقول جت سليمه الجرح ماكان عميق مــره كان سطحي بس أخذ مساحه كبيره علاجوه وخيطوه .. بينومونها بس قبل لازم تروح تتكلم معهم عشان تسجل بيانتها ..
راحو يمشون مع بعض وحنا نطالعهم ...
بس ملاك لحقتهم وهي تسحبني معها ..
ملاك :تعال وين رايح انت اختي وينها بنشوفها ونوف وينها ..
عساف :ذولااا وش جايبهن ..
ملاك :حلووه وش جايبنا ترى اختي المرميه هنا بالمستشفــى .. انت هيه ودني للدكتور بشوف وش يقول عنها ..
عساف :قص لسااان قصري صوتك ..
ملاك :يقص لسانك انت شكووو صوتي وانا حررره فيــه .. انت عبيط اقولك وين اختي ولاقسم بالله نشتكي عليك بالشرطه نقول انت اللي صادمها ..
كذا ماأدري كيف طلعت الكلمه من لساني ماأدري كيف تجرأت يمكن عشان ملاك حاجبه عني الرؤيا وماشوفه عشان كذا تشجعت ..
سارا :ملاك خلينا ندق على ضحــى ..
صرخته رجعتني انا وملاك على ورى ..
عساف :لاآآآآآآآآ ياويلكن ان دقيتن عليها فاهمات ياويلكن ..
ملاك :وليه ان شاءالله هي اختنا الكبيره ولازم تدري ولاتحسب انك تنوب عنها هذي اختناااا فااااهم وانت مالك شغــل فينا ولو تبعـد عنا يصير احسن .. يالله سارا ..
ورحنا نمشي بمررات المستشفى مأدري وين بنروح بس ملاك كانت تمشـي بالسرعه وانا احاوال الحقها ..
مسكتها يوم خلاص ماقدرت اجاريها ..
سارا :وقفي وين بتروحين ..
ملاك :مأدري بس كنت ابغى ابعد عنهـــم ..
سارا :بس هم ماكانوا يلحقونا ..
ملاك :وين حنا ..
سارا :مأدري ..؟!
منيــر :اوووووووف واخيراً لقيتكن امشن لقيت نوف هناك تنتظرنا ..
ملاك :نوف وينها ليه ماجبتها معك ..
منير :معها شدن اللي خليتنها يالخبلات يالله امشن ..
يوووه شدن كيف فكيتها انا كنت ماسكتها ياربي كنت بجيبلهم مصيبه غير المصيبه اللي حنا فيها اللحين ..
رجعنا مع منيــر وين ماكانت نوف اللي اول مره بحياتي اشوفها تبكي لاا ماشفتها بس عيونها الحمراء وضحت لي انها كانت تبكي ...

((5))

عساف

اليوم عندي له خطط خاصه بغت تخرب بعد اصابة اخــت ضحى بس الحمدالله مر الموضوع على خير وماوصلها خبــر .. بصعوبه قدرت اقنع خواتها انهن يرجعن للبيت ورجعتهن بنفســي ورجعت لها بالسرعه اخذها من بيت أبوها ..لاااا لحضه انا كيف نسيت وخوووواتها اللي معهـــا كيف اصرفهــن ,,لاشكلها الليله مقفله بوجهــي من كل جهه ..
دقت علي اووف اكيد كل الناس طلعوا ...
عساف :هلااا ..
ضحـى :وينك ترى ملينا ..
عساف :طيب اسمعي اطلعـي وخواتك خليهن يروحن مع خلف ..
سألتني كنها مسمعتني زين ولايمكن ماستوعبت كلامــي ..
ضحـى :كيف ..؟!
يعنـي على الأدب ..
عساف :اقولك خلي خواتك يروحن مع سعاد وخلف .. ابيك بموضوع مهم ..؟!
ضحى :لازم يعنــي .. لحضه ..
وسكتت شوي بعــدين رجعت بالصوت معصب بس ماهو عالي وهذا المهم ..
ضحـى :وش قاعد تخرف انت على كيفك اخلي خواتي يطلعن مع رجال غريب .. انت اللي جبتنا وانت اللي بترجعنا جميع ..
عساف :اولاً الرجال ماهو غريب ولد زوجة ابوهن وأخته معــه واطلعن مع اللي ابعـد منه..
ضحى:احترم نفسك وبلااا طولة لسان ..
عساف :انت اللي اسمعــي ..صدقيني ماتبين خواتك يعرفون وش اللي حصــل اطلعي لحالك عشان بنطلع مباشـره للمستشـفى ..
ضحــى :مستشـفى ايش وش اللي صااار ..
عساف :بتعرفين اذا طلعتي يالله بالسرعه لاتنسين لحالك وقولي لخواتك يطلعن مع خلف وسعاد ..
قفلت منها وبالسرعه اتصلت على خلف يارب مايكون طلع ..
خلف :هلا عمي ..
عساف :اسمع ابيك توصل بنات عمك للبيتهم ..
سكت شوي وكنه مافهمني ..
خلف :أي بنات عم واي بيت ..؟!
عساف :من غير عمك مبارك بالسـرعه انا مشغول ..
خلف :لحضه وسواقهم وين والا خل سواقنا يوصلهن ..
عساف :طيب صرفهم انت ..
وماأدري ليش مع اني مستعجل وماني متفرغ له بس قلت ..
عساف :على فكره ام القطاوه معهم ..
ركبت بأدب حتى الباب مقفلته بقوه مثل العاده ..
ضحى :خير وش صاير ..؟!
حركت السياره بعدين رديت عليها ..
عساف :اختك وعد تلعب وطاحت وانشقت رجلها واللحين بالمستشفى منومينها ..
سكتت احتريها ترد تعلق تستفســر ولاكلمه ولاحرف ولاحتى نفــس ..
شكلها واثقه اني بوديها للمستشفى وكنت محل ثقتها وصلنا المستشـفى ..
دخلنا للغرفه اللي منومه فيها اختها كانت راقــده مثل ماتركتها ..
وقفت عند راسها تأمل فيها وحده نايمه من طلعت على الدنيا مقابله خشتها وش بتلقين فيها جديد تناظرينه اووووووووووووف ..
وبعدت جلست تناظر برجلها ترفعها وتحركها .. ويدها على الشاش اللي على رجلها ..
عساف :خلاص شفتيها يالله انا تعبان ..
ضحى :روح ..
عساف :وين اروح ..
ضحى :للمكان اللي تبي ..
عساف :وانتي ..
ضحى :برافق مع اختي ولاتبغاني اروح وأخليها ..
عساف :بس انا ماني سامح لك خلي أي وحده من خواتك ترافق معها ..
ضحـى :تسمح لي تكفى لاتعطي نفسك اكبر من حجمها هذا اختي وانا المسئوله عنها ,, ماراح اتركها بالمستشفى بمحيط غريب عليها لوحدها عشان حضرتك ماتسمح لي ..
عساف :واصلاً هو ماطلبوا مرافق ..
ضحى :لاااه ماشاءالله وش هالتطور انا متأكده واجزم انهم طالبين بس شوف حضرتك وش قايلهم وكيف مصرفهم عشان ينومونها من غير مرافق ..
يعني خلاص الفشل هو الحكم الأخيــر على مخططاتي ..
ناداتني وانا طالع رجعت لها وانا ماني طايقها ..
عساف :خيــر .؟!
ضحـى :طيب اسأل يمكن نبي شـي ..
عساف :وش تبين ..؟!
ضحى :بكلم خواتي يجهزن لي اغراض مرعليهم وخـذها .. وشدن لاتأخذه خلها عندهم ..
من قال اني بأخذها صدق عليها أفكار .. انا ماني متحملها وهي معها ابلش فيها نفســي لحالها ..

((6))

خلف

دخل للفيلا بعد مكالمة عساف بعد ماقال لسواق يجهز سيارته عشان يوصلهــم اول ماخطــت رجله داخل الفيلا وصله صوت الصراخ وصوت امي صوتها..
دخلت بالســرعه ولاكنت متجهز للي بشوفهـــا ...
مشاعل روووووووووووووووبـــــــــــي ..؟!
تحت رجول مالك يدوسها برجليه ايه يدوسهـا ..
وانعـدمت الرؤيا عندي ماعاد اشوف شـــي ..
كم مر ..كم راح ..؟! وش سويت ذبحتــه او للحيـــن حــــــــي ..!! كل هذا لاتسألوني عنـــه ...
ماحسيت الا على صوتي امي وهي تظربني تبغاني افكــه ..وسعاد تقول ..
سعاد :خلللف خلاااص موتــــــه اتررركه ..
فكيته بعد ماكنت خانقه وطيت رجلي ببطنــه ودست على رقبتـــه ... وهو يقاوم يحاول يقوووم ..
مالك :وخر بذبحها الحقيررره فكنييي ..
قهرني من الحقيرررره هو الحقير اللي جالس يتهجم على ضيوفنا رجعت اخنقــــــه ..
امي :خلاااص خلللف تكفى خللف فكـــه ..
جريته مع ثوبــه وهو مو قادريمشــي بس غصب عنه خليته يتحـــرك وبرى رجعت اظربه والمره ذي ماكان فيــه احد يفكه من يدينــي ..
مالك :فكني وخرررر بتذبحني ياملع ...ن .. اتركني بذبحها الزباله وخررررر .. انا اللي بذبحها وخــررر ..
كان يسب وانا ازيد ظــربه يتكلم وانا احاول اكتم صوتــه ماأبي اسمع كلامـــه .. ماأبي افكر بقصــده وليش سوى اللي سواه ..
مع ان الجواب واضح ومفـــــهوم ..

((7))

ماهي قادره تفهم اللي يصير حولها ليه كل هالظرب وش سوت مشاعل ..؟! ..ليش مالك ماهو طايقها ليه يسب بخواتها وش سالفته معهم ..؟!
مختفــي من أمس واليوم جاااي عشان يظربها ..!!!
كانوا جالسين بهدوء هي ومشاعل وامها وخوات مشاعل وتهاني وعبيــر صح حركات امها مسببه لها قلق ماتبيها تهين مشاعل وخواتها تخاف تقول كلام يجرحهم تكره هالمواقف اللي تلقى نفسها مضطره تسمع اهانات امها لناس وهي تجلس ساكته ماهي قادره تمنعها ولاقادره تخفف من وقع هالكلمات على اللي يسمعونها ..
واللي زايد خوفها انهم بنات زوجها والأكيد انها ماتحبه وتتضايق من وجــودهم لا ومتأخرين بعد كل الناس .. مستحيل تسكت لهم وصار موقف امها اللي خايفه منه ولاشــي قدام اللي صار ..
دخول مالك الثاير اللي تحول لهياج بعــد ماشاف مشـاعل ..ماأهتم ولاعبر وجود ضيوف ولا أمه وحريم اخـــوه ..
قال وهو يرتجف وكأنه مو بعقلــه :هذذذييييي وش تسوي هنااااا ..
امـه :مالك وش فيك داخل علينا كذا اطلع الله يرضى عليك عندنا ضيوف ..
مالك :ضيوف ماشوف ضيوف اشوووووف زبااااله ..هذذذي وش تسوي هنا ..
وهجم عليها وجرها مع شعرها :وش تسوين هنااا ياحقيرررره ..انتي ماتتوووبين ماكفاااك اللي جااك أمس لازم اذبحك عشااان تفهمـــــين .. تبين اذبحك ابشري ..
ورماها على الأرض وجلس يركلها ويدوس في بطنها..
وهي يردد :بذبحك يازباله ..
حاولت هي وأمها يوخرونه عنهــا يفكونها منه بس ماقدروا كان هايج ثاير اكثر من أمـــس .. كل اللي بالصاله مصدومين خواتها حريم اخوه .. ودخــل عليهم خلف بوقته.. بس ماتوقعوا اللي صار بدال مايفرقهم خلف زاد الطين بله بظربه لمالك..
وتبدلت الأدوار صار مالك مكــان ميشو بس خلف مارحمــه كان نااوي يذبحــه .. جره لبرى وانتقلت المعركه لبرى ومصير مالك بعلم الغــيب..
ليش كل هذا ماهي فاهمــه شـي توقعت خلف يوخــره عنها وبس ماتوقعــته يظربه ليييش ظربه ليييش ..؟!
طلعت امها لغرفتها من غير كلام بس بعد مارمت على مشاعل وخواتها نظرات تذبح .. وطلعت معها عبيــر ..
طلعت مشاعل وهي تزر عباتها وخواتها المصدومات وراهــا بس قبل ماتطلع .. طالعت فيها هي وتهاني ..
مشاعل :سأذيقه المــررر .. سأدفعه الثمــن اثمـان .. سيتمنى الموت جراء ماسيعيشه من عذاب ..
ماكانت ميشو اللي تكلم كان شيطــان,, ابليس بصورة انسان ..

((8))

ملاك

ياحليلها وعــوده حتى وهي مرضانه تنكت ..خخخخخخ .. بس كالعاده دمها ثقيل ..
وعـد :ليش ماجبتوا لي ورد ..
سارا :وش تبين بالورد ماينتاكل ..
وعـد :هى هى هى مايضحك ..
ملاك :اذا كلام سارونا مايضحك كلام مين اللي يضحك الناس اللي دمهم مثل الدبس ..
وعـد :اذا تقصديني انا فأنتي غلطانه لأني دمي احلى من شربات المصـريين .. ولاتغيرين الموضوع ابي ورد ..
ملاك :يالبلشه ترى الورد غالي ..
وعـد :مالي دخل انا ماصدقت امرض عشان تجيبون لي ورد وبالأخير ماأحد يجيب لي ورد وبس انتم اللي تزوروني لودريت ماتعبت نفسي ومرضت ..
شوفوا البنت كأنه بكيفها تمــرض ..
ملاك :يعني وش المطلوب منا ..
وعـد :أبي ورد وناس جدد يزوروني ..
ملاك :ليه فلم مصري هو نجيب ناس جدد يزورونك ولاحبيبك يجي ..
طارت عيون وعــد فيني ..
وعـد :بس انا ماعندي حبيب ..
وندمت على كلمتي يوم وصلتني صرختها اللي جمدت جبني الأيمن كله ..
ضحــى :ملااااااااااااك بلا قلة حياء ..
ملاك :ام سوري نسيت انك عندنا ابله ..
غريبه رجعت بدري من المحاضره العاده محاضراتها تطــول ولابس هالشــي معنا .. مسكينه نوف لقت نفسها لحالهاووسط محاضرة ضحــى الصراحه ارحمها بس والله يستاهلون ليش امس يوم احذرهم مايطلعون ويسمـعون كلام ضحـى ماطاعوني يستاهلــون .. هذا جزء اللي مايطيع امــه وضحـى مثل ماما ..
ملاك :ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههه ..
سارا :هبلا وش فيك تضحكين ..
وعـد :ياحرام انهبلت توأمك وانتي بتنهبلين مثلها ..
سارا :ياسخيفــه ..
ملاك :سارا تصورينا مهابيل ..
ضحى :لاتعبون انفسكم وتصورون انتم مهابيل طازجين ..
سارا :وأنا أقول ليش الأبله كانت تقولي ياهبلا اثريها كانت داريه وخالصه ..
ضحى :داريه عن ايش ..
ملاك :انا مهابيل ..
ضحى :يارب لتبتلينا ..
ذكيه انا عرفت وش تقصد ..
ملاك :لاتطمني ماراح يجوونك توأم مثلنا ..
ضحـى :اعوذ بالله الله لايقووله ..
وعـد :يعني انتي بتجيبين اخت لشدن ياحرااااااام شدن راحت عليك ...
ضحـى :الحمدالله والشكر انا وين الله باليني بخوات ناقصات عقـل ..
شدن :بس انا ابغى اخت ..
وعـد :مالت عليك وش تبين فيها ..
شدن :عشان تصير اصغـر مني وازعجها مثل ماتزعجــوني ..
وتستمر الحرب بينهــم .. خلونا منهم فيه شــي مو طبيعي قاعـد يصير في بيتنا ودي اقول لضحـى عنه بس شكل مزاجها متعكر وماهي ناقصتنـــي ..
بس صدق والله الفضول بيذبحني ودي اعرف وش اللي امـس صاير لمشاعل وشهـد وشوق وهند ..
ضحــى :خلاص ارجعـوا للبيت ..
وعــد :لاتو الناس لاتروحون ..
ضحــى :ارجعوا لخواتكم بس ..
قلت بتريقه وانا امرر يدي على خشمي ..
ملاك :طيب على امرك بابا على هالخشم ..
سارا :باااي وعوووده بكره بنسرق لك ورد من اللي بالزينـه بر ى ..
وعــد :لا ابي مغلف ...
ملاك :لاااهذا بعــدين يجيبه لك بعض ناس ...
وعـد بغباء:من ..؟!
والله اني خايفه اقول الكلمــه وتدوس ببطني ضحــى بس ماعلي بقولها واهرب انا عند الباب ..
ملاك :ومن غيره ابو العيال ..
وحطيت رجلي اخخخخخ ماردني غير باب السياره من الجهه الثانيــه ..
سارا :وجععع داخله مرثون انتي ..
ملاك :هع مرثون ولايد ضحــى ..
شدن:اصلاً ماكانت بتظربك جلست تضحك ..
ملاك :والله تضحك الصراحه تقــدم .
سارا :وش رايك نمر على خالتي ..
ملاك :وذولا وش نسوي لهم ..
سارا :عادي نأخذهم معنا خليهم يغيرون جــو ..
وغمــزت لـي ضحكت على فكـرتها ياااه يحنا بنستانـــس ...
انتظرونا الحلقه الجايـه نستانس ســـــــوى ..

نهايــة الحلقه الثلاثون

عاشقة ديرتها

 
 

 

عرض البوم صور همسه ود   رد مع اقتباس
قديم 08-04-10, 02:01 AM   المشاركة رقم: 65
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو في منظمة Revolution


البيانات
التسجيل: Dec 2007
العضوية: 59465
المشاركات: 536
الجنس أنثى
معدل التقييم: همسه ود عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 13

االدولة
البلدMorocco
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
همسه ود غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : همسه ود المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الحلقه الحاديه والثـــلاثون ..

((1))

(..الأماكـــــن ..)


ملاك



حاولنا نقنع نوف تجي معنا لبيت خالتي ومدحنا لها ود وانها فله وبتنبسط لو جت معنا بس رفضت العله بس ماهو علينا رحنا لبيت خالتي وهي معنا قسراً لاطيباً ..
نزلنا عند بيت خالتي بس هي عيت لاتنزل ..
ملاك :انزلي يالخبله بتبقين مع سواق اللميوزين لحالك ..
ردت علي بصوتها الخشن ..
نوف :ماانتي شايفه رجال قدامك يخوفك هالبنقالي ..
ياربي من هالبنت شكل عقلها فيه فيوزات ظاربها مصدقه عمرها انها ولد لااا وتزعل بعد ماهي ولد رجال ..
سارا :نوفوه انزلي بالطيب احسن لك والله لودرت عن حركتك هذي ضحـــى ..
وماكملت كلمتها الا ونوف نازله ,,صدق من قال مالها الا سارتها ..
قبل ماندخل سحبت سارا على جنب وقلت لها ..
ملاك :لاتنسين تقولين لخالتي انك موافقه بعدين قولي لها تقولي وانا بسوي نفسي ماأدري اوكيه ..
سارا :اوكيه يابيه ..
جيت افتح الباب بالمفتاح اللي عطتناخالتي وسارا دق على الجــرس موحلوووه ندش عليهم هيك بلا احم ولادختــــــور هع متأثره بخطيب سارا ..
فجأه اجراس الدفاع المدني دقت بالراسي ماعندي حاسه سادسه بس سمعت صوت ريااال داخــــل ..
ناظرت فينا نوف بأتهـــــــام ..
نوف :عندهم رجال وانتم تقولون البيت مافيه الا خالتكم ..؟!
سارا :يعني بنكذب عليك حنا ايه مافيها الا خالتي وحنا ماندري من اللي هنا ..
جتنا الخدامــه ..
سألتها سارا ...
سارا :من اللي فيه ..
الخدامه :دكتور جواد ..
صرخت بدون أحساااس ..
ملاك :خطييييييبك ..
حطيت يدي على فمـــي يوم ناظرن فيني نوف وشدن ياللهول عاد مالقيت ازل بلساني الا عند كونان واينشتين ..
نوف :سارا انتي مخطوبه ..
سارا :اشششش لاياهبلا انا وملاك نلعب نقول كذا اسكتي لاتسمعك خالتي .. وانتي روحي قولي لخالتي انا برى ..
قلت لها بأذنها بعيد عن اذان المتطفلين ..
ملاك :لو اني منك ارجع يوم دريت انه فيه وماهو بكل قوة عين بتشوفين خالتك ...
سارا :ماأعرف امثل واضحه انا ..
ملاك :ماهو وضوحك هذا اللي بوديك بالداهيه المفروض اللحين تسوين نفسك مستحيه ماهو بجرأه تقولين لخالتي انك موافففففقه ..
سارا :شلون يعني افيديني وفقك الله ..
ملاك :اسمعي ايته الأخت السأله الأمر لايحتاج فتوى كل الذي المفروض تسوينه انك تجلسين تراجفين واصبعك تحطينه بفمك ماتنزلينه يقالك من الأحراج بتأكلين اظافرك ..
سارا :لاااااووووعععع يالقرف ..
ملاك :جججب خليني اكمل قبل ماتجي خالتي ..
سارا :اكملي كلي اذان سامعــه ..
ملاك :ووو اجلسي تعتي بالكلام واكلي الحروف على كيف حالك ..؟!
جتنا خالتي وهي تناظر بنوف وشدن بأستغراب ..
وبعد ماسلمنا عليها علمناها ان ذولا خواتنا وماعندهم احد بالبيت وجنباهم معنا ..
خالتي :ياهلا والله الله يحيكم حبايبي .. تعالوا معي للمجلس الثاني جواد مع اخوه الوليد هنا ..
هي قالت الوليد من هنا وقلبي ساااح من هنا .. شوي وانط عليها وأبوس يديها وأقول لاخلينا نجلس هنا معهم يالناس حلمي اشووووفه من قريب مليت من مطالعه من بعيد ودي اشوفه وجهاً لوجه ,,صحيت من احلامي على قبصة سارا لي ..
سارا :امشي فضحتينا ..
ملاك :ياحماره عورتيني ..
سارا :قليلة ادب وش موقفك قدام المجلس ..
ملاك :ماوقفت قدامه ..
سارا :لاتكذبين لو مالحقتك كنتي جالسه معهم اللحين ..
ملاك :ياحماره ليش وقفتيني ..
زفيتها عنــي ..
سارا:ملاك استخفيتي ..
ملاك:والله بستخف من حبه ..
سارا :قسم بالله انك سخيفه امشــي بس قالتك احبه ياليت بس ضحى تسمعك عشان تقص لسانك وتعلقه على رقبتك ..
حطيت يدي على فمــي وكأنها بتقصه اللحين استغفرالله ياربي معها حق سارا افكاري غبيه كني مراهقه بس والله هذا قلبي هو اللي يتكلم مو أنا ..!!
دخلنا بالمجلس ولقينا خالتي ماسكه شدن وتضحك شكلها اعجبتها اصلاً من يشوف شوشو وماتعجبه ..
وجلسنا على هالحاله سوالف ولعب واستخبال بس خالتي مايعجبها استخبالنا وفيه شي ثاني ماأعجبها نوف كانت نظرتها لها ماأدري كيف ماأقدر اشرحها فيها احتقار فيها شفقه ..
بعد فتره جت الشغاله وقالت لخالتي ان جواد والوليد ياحيـــــــاتي على هالأسم ..!! طلعــوا ..
خالتي :يالله عاد خذوا راحتكم اللي تبي تطلع تروح أي مكان البيت بيتكم ..
سارا :خالتي ماله داعي تقولين هالكلام كل ماجيناك حنا عارفين قدرنا عندك ...
حطت خالتي يدها على كتوف سارا وقربتها من هنا بحنان .. الحركه هذي جننتني انقهرررررت ..
خالتي :ادري حبيبتي بس ابي خواتك الصغار يأخذون راحتهم ..
ملاك :لاتخافين خالتي هم يأخذون راحتهم بكل مكان مايحتاجون توصيه ..
قبصتني سارروه مع يدي وقالت لي ..
سارا :صرفي خواتك عشان اعلن لخالتي موافقتي ..
ملاك :مأوصيك سوي نفسك منحرجه وياويلك ان رفعتي راسك اضبطي المشهد جنى ماهي احسن منا ..
سارا :انا وين وجنى وين صدق انك طموحه ..
ملاك :يالخبله مايبيلها عرفنه بس اهم شي ماتضحكين ..
سارا :عاد هالشي اللي ماأقدر اضمنه لك ..
ظربتني ملاك بكوعها مع بطني ..
ووقفت وأنااقول ..
ملاك :نوف شدن تعالي معي بوريكم غرفتنا اللي عطتنا خالتي الله لايحرمنا منها ...
ابتسمت لي خالتي وحسيت انها غصبه نفسها على الأبتسامه يوووووه وش فيها ذي شكلها غاصه فيني ماهي قادره تبلعني ياحرام ارحمها هع ..
طلعن الخبلات وراي .. وعند الباب لفيت على سارا بعبط ...
ملاك :سوسو مو جاايه ..
سارا :لا بجلس مع خالتي ..
ابتسمت خالتي .. وعشان اغيضها قلت ..
ملاك :قومي لاتصيرين ثقيله يمكن خالتي عندها شغل ولاشي لاتثقلين عليها ..
ردت خالتي بالســـرعه ..
خالتي :لاعاد سارا من بين الناس خفيفه على قلــبي ..
ملاك :حرام عليك لاتقولين عن سارا خفيفه تزعل ..
خالتي :ووش يزعلها ..
ملاك :تحسس من هالكلمه ..
ياحرام والله خالتي مسكينه ماهي فاهمه حاجه ... ردت عليها شدن بلقافتها المعتاده ...
شدن :هي تحسس لأن اللي على راسه بطحا يحسس عليها ..
ضحكناانا ونوف وشدن بـــس هع .. والله وطلعت خالتي ماترضى على سويررره ..
بالغرفه فوووق .. طلعت بالبلكونه ولحقتني شدن .. حطت لها كرسي ووقفت عليه ...
شدن :الله حلوووه حديقتهم ..
ملاك :.........
شدن :ياليت هذا بيتنا نعيش فيه جميع ..
ملاك :.......
شدن :حنا تفرقنا اناوماما صرنا نروح عند بابا وانتم هنا تجوون ووعد ونوف وشهد وهنووده وشووق فالبيت وميشو بس طالعه ياليت عندنا بيت كبير نجلس فيه ومانروح عن بعض ...
ملاك :هناك يجلس ..
شدن :مين ..
ملاك :هو ..
شدن :مين هو ..
ملاك:كل يوم اشوفه جالس هناك ..
شدن :اووووووووووووووف من هو..؟!
ملاك :........
شدن :طيب هو ليش يجلس هناك ..
ملاك :عشان يراقب البيت ذاك ..
واشرت لها على البيت اللي لو بيدي انسفه عن الوجود ماقصــرت .. ليه جالسه تكلم معها ماأدري .. يمكن لأني مليت ودي افضفض وسارا تاخذ الموضوع مسخره ولاتسكتني لأني مللتها من كلامي عنــه .. وماعندي غير شدن اقولها اللي اقوله لسارا لوكانت مكانها..
شدن :ليه هو حارس ..
ملاك :لاا,, توقعين انتبه لي ..
شدن :انتي تشوفينه وهو كل يوم يجلس هناك اكيد شافك الا اذا هو اعمــى ..
ملاك :ايه هو اعمــى ..
شدن :طيب كيف يشوف البيت ذاك لو اعمى ..
ملاك :لأنه اعمى قلب ..
شدن :ياحرااام .. طيب وين هو اللحين ..
حبست دموعي قبل ماتنزل .. ليه محد فاهمنــي ان احبه هذا ماهو بأختياري غصب عنـــي .. والله لو تحسون الوجــع اللي أحسه بقلبي وان أشوفه كل يوم جالس على هالكرســي ونظره للفيلا الملعونه عرفتم وش معنى وجــع الحب الحقيقـــي ..
او اللحين وأنا اشوف مكانه الفاضــي تحسونه اهون علــي لاوالله اكثــر الم لأني ابــي اشوفــه امووت لو ماشوفتــه ... مشتــــــــاقه له حييييييييـــل ..
احبــه ومشــتاقه له واللي فيهــــا فيها ..
وجلست ادندن :الأماكــــــن كلها مشتاقه لك والعيون اللي انرسم فيها خياالك ..والحنين اللي سرى بروحــي وجالك ..
ماهو بس أنا حبيبي ...
شدن :الأماكن كلها مشتاقه لك ..
وجلسنا على هالحال لين جتنا نوف وقــالت يالله بنرجــع للبيت .. وتركــــــت الأماكــن ..


((2))

(..بداية اللعبــه ..)


سارا


قهرتني ملاااكوه الفضيحه عن جد هبلا ماتعرف تصير لبقه فضحتنا بخالتي ام جوااد ..
بعد ماطلعوا لفيت على خالتي ام جواد وقلت لها .. وانا منزله راسي وشوي ويصقع ركبتي .. ياليت بس تنفع الحركه ..
سارا :خالتي بقولك شي بس مستحيه ..
اتحداكم وحده تقول جمله مرتبه مثل جملتي وتدل على الحيا والخجل ..
خالتي :وليه الحيا حبيبتي انا مثل امك ..
خير ياطير واذا كنتي امي لاتصيرين مصدقه سوالف المسلسلات عن حنان الأم وعطفها .. ياملحي وانا اقول لها هالكلام وانا المفروض اكون خطيبة ولدها المستحيـــه ..
جلست ارمش بعيوني تقريباً سطعشر مره بالثانيه وانا ارفع راســي وبسرعه انزله ..
خالتي :حبيبتي وش فيك من صدقك مستحيـــه .. ياحياتي قولي اطلبي ..
لاضروري انطق المره فهمت السالفه خطأ قالت اطلبي .. وليه لا .. يصير يعني اخطب ولدها ..!! .. ولاخلوني اخطب وليدووه المزيون لملاك ..
عشان تنهبل اختي علي ..!! لااا ..لأني احبها ماراح اتخذ هالخطوه المصيريه اللي ثمنها هبال أخــتي بعيد الشر بعيد الشر ...
خالتي :سارررا كل هذا حيا ..
رفعت راسي بالسرعه ونزلته وهالمره صدق حسيت نفسي مستحيه لأن وجهي حسيته حااار وقلت الجمله بالسرعه وبدون تلكك مثل ماقالت ملاك..
سارا :انا موافقه ..
انصدمت بضحكت خالتي لايكون غيرت رايها وخطبوه له وحده ثانيه ولاشــي وانا احرجت نفــسي لااا يارب لاااااااا ..
خالتي :ياحياتي كنت عارفه انك ماراح ترديني .. وعشان كذا اناطلبت جواد يجي عشان يروح مع اخوانه من ابوه ويكلمون ابوك وأهلك ...
ومبــارك شكـــو اللحين يروحون له اووووووف مالي خلق يتدخل بالسالفه ...
سارا :طيب ليش ابوي ماتكفي ضحـــى ..
خالتي :الله يهديك بس تبغينهم يروحون لمره ...
سارا :لااا ماأقصد كذا يعني يروحون لزوجها ..
خالتي :ماينفع ياحبيبتي لازم يروحون لأبوك ...
اوووووف يعني السالفه فيها مبـــارك ..!!
خالتي :وش فيك سارا ..
سارا :لا ولااشــي ..
خالتي :اسمعي حبيبتي بشورك بالشــي بس اذا موعاجبك لاتحسبيني بزعل وبأخذ بخاطري منك ..
ياربي وش عندها لايكون صدق غيروا رايهم وأنا الخبله جالسه اعرض نفســي عليهم ..
سارا :لاا قولي عادي خالتي انتي مثل امــي ومستحيل ازعل منك ..
ماأدري كيف طلعت معي الجمله بس يالله تمشــي الحال الشرهه على اللي يعرف امه ولاحتى شافها عشان يحترمها ولايزعل منها ..
خالتي :ياحياتي والله اني ماأحسبك الا بنتـــي لو عندي بنت ماأغليتها كثرك.. ويمكن اغلى من عيالي بعـــد..
لاعاااد خالتي حرام البكش من انا عشان اصير اغلى من عيالك ياشين الحريم لكذبن عليهن كذب ..
كملت خالتي :جواد يقول يبي يشوفك قبل مايخطبك .. لاتنسين ماراح ازعل منك لورفضتـــي ..
حسيت مثل الكهربا تسري بجسمـــي .. وش اللي تطلبه مني خالتي اطلع قدام رجـــــــاالل .. مستحيل اللي تطلبه مستحيلللل ماأقدر ..
كنت جامده وأنا ارد عليها حتى ماحاولت اوضح ليش انا رافضه ..
سارا :لااا ..
بعد ساعات بالســياره وحنا راجعين ماكان يتكلم فيــه غير شدن تهرج مع ذا وذا حتى السواق ماتركته لحاله .. انا ماني قادره افكر ومو رايقه للكلام من طلبت مني خالتي ذاك الطلب ليه ماأدري احس نفسي ماني متقبله الموضوع ..هي الموضوع عندها عادي لأنها جاده بالطلبها بس انا اللي جالسه العب عليهم وأتســلى كيف اتجرأ واطلع قدام واحــد انا واثقه انه ماراح يكون زوجي بيوم من الأيام استغفرالله بصير مجنونه لو وافقت ..
خالتي ماسكتت وحاولت تفهم سبب رفضــي قلت لها اني رافضه بس بعد الملكه عاادي .. واقعتنــــت .. ملكه هاه بالمشمـــــش ..
ساارا :ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ه..
نوف :اللهم سكنهم مساكنهم ...
ملاك :الكلام مردود لك .. ساراونا وش بك حبيبة البي زحكينا معك ..
سارا :تذكرت شــي اقولك عنه بالبيت بس قسم بالله حتضحكــي ..
ملاك :متأكده ومن اللحين لوبدك اضحك ...
شدن :لأنك مرجوجه وعلى الهزاز ..
ناظرنا انا وملاك في بعض وانفجرنا ضحـــــــــــك ..
نواف :قسم بالله انكن سخيفات ..
قلت عشان اقهــــــره ..
سارا :ملاك ياهي صارتلي هوايل مع خالتي ..
صرخت ملاك وهي تخبطني على كتفـــي بالررررررررررقه كالعاده لدرجــه حسيت قلبي جاب قول بالقفص الصدري وطلع تسلل ..
سارا :بشويش قطعتي ظهري ..
ملاك :تكلمي امحه ولاشعيره ..
سارا :لا برسيمـــــه ..
رفعت يدها بتكرر الخبطــه ..
سارا :لاخلاص توبه امحه امحــــــه ..
رجعت على كرسيها وبغرور ..
ملاك :اكيد هذي مخططاتي ماتنزل الأرض ..
نواف :وش السالفه ..
سارا :بليز خلك مكانك لاتدخل عرض ويعطونك مخالفه ..
ملاك :ويادخل بين الليمونه وقشــرتها موطايل منها الا حموضتها ..
نواف :اصلاً ماني فضولي لذيك الدرجــه وبناات يعني وش بيصير عندكــن ...
ملاك :وانتي وش ياشيخـــه ..
قلت اقلد صوت نواف الخشــن ..
سارا :انا رجــــــاآآآل ..
ملاك :والخيبـــــه بكل الرجال الا ...
سارا :ايه الااا ...
هع توهــقت تستاهل وياليت هالزله قدام احد يستاهل ..
ملاك :نــواف ...
الخبل صدق ونفـــخ ريشــه ..
شكلنا بنوديها للمطــوع يقرأ عليها وبنأخذ هالملاك معهــا اظن الله يتوب عليها من أفكــار المراهقين اللي بتوديها بالداهـــــيه ..

((3))
(..دمـوع الرجــال..)


مقهور من قاله اخوه انه جاي عشان يخطب وهو مرتفع ضغطه كيف يعني اللي اصغر منه يخطب وهو لااا ..؟!
اللي طلب قبل هو واللي يحب ومتعلق قلبه هو واللي خطب اخووه ..
وقف على باب مكتب اخوه متردد .. اللحين لو دخل عند محمــد بيفتح له موالاآآآت .. عن ضياعه لاوظيفه ولا ألتزام ولامسئوليه .. بس لااا الشوق بتضيع من يده وهو مستحيــــل يفرط فيهــا لااازم يخطبها اليوم قبل بكره ولاخلاااص بيفقد عقــــله ..
لااازم يملك عليها قبل مايتحرك نواف .. نواف أخوه ويعرف زيـــن مستحيل يسكت وهو ذبح قلبه .. ذبحـــه يوم طلب من ابوه يخطــب له اللي يحبها اخــوه .. اخوه بالأسم بس ولابالحقيقه هم اكثر من اعداء يتنافسون على كـــل شـــي الواحد من هم يحسد الثاني على الهواء اللي يتنفــسه ..
كان لعاب وصياع ومازال بس كان قلــبه خالــي لين علقه الشيطان ببنت عمــه .. نواف كان عارف مصلحته وين ومامشى بنفــس طريق أخوه بالعكــــــس كان ذكي وداهيه ويحب الشغل اللي يجني من وراه المال لين تدمرت حياته على يد اخـــوه وأنجبر يتزوج وحده ثانيه انغصب عليهــا وبعد الزواج بأسبوع فصخ اخوه خطــوبته ..
محمـــد :مفهــي بعــد ..؟!
نفض راسه بقوه اللحين بدال مايدخله هو اللي طلع له كذا فجأه وهو مو جاهز ...
محمــد :تبي شــي ..
بأرتباك وهو يضغط على الجوال بجيبه شوي ويكــسره :ايه متى بتكلم عمــي عشان نملك انا وشوق ..
محمــد :اوووووف شايف هذا وقته ..
الوليد :اجل متى وقته .. مليت تراني والله لأترك لكم البلد باللي فيهـــاواهاجر ..
محمــد :خلنا نخلص من موضوع جواد ..
الوليد :انا الكبير وهو اللي يخطب وين العدل بهــذا وانا اللي طالب قبله وتــقدمه علـي ...
محمــد :انت تدري ان التأجيل ماهو مني رح كلم عمك .. واخوك امه اللي تبيه يتزوج وبيأخذ بنت خالته وهي موافقه واهلها موافقين يعنــي ظروفه غيــر ظروفك تبي تزوج وحده غير هذي اشر وحنا نروح نخطبها لك بتبقى على بنت عمك انتظر لين تنازل وترضــى فيك ..
ياليته ماهو أخوه الكبير ياليته نواف ولا أي احد ثاني عشان يفقع له وجـــهه ..
الوليد تكلم وهو يبتعـــد ومن العصبيه يده اللي يهدد فيها ترتعش :ماني مكلمه انت كلمه وقـــله اذا مارضوا نملك مع جـــواد بروح اتزوج أي وحــده لوبنت شوارع وبنته بحجر عليـــــها,,لأنها اذا ماتزوجتنــي ماراح تزوج غــيررري ..
محمــد بعصبيه :الووووووووليــــــــــــــــــــــــــــــــــــد ...
بس الوليد كان رايـــــــح ..
لحقــه وهو يصارخ :الوووولللللييييييييييييييييد ..
ود :يبه الوليد وصل المريخ اللحيــن وانت تنادي عليه ..
لف عليها بعصــبيه :وش تقولين انتي ...
تخسبقت يوم شافته معصب :لا ولشي بس اقول عمي الوليد من مبطي طالع ..
محمــد :وانت وش تسوين للحين صاحــيه ضفي وجهك ارقدي ..
ود :من عيوني تحت امرك ابو ود ..
وطلعت تركــض لغرفتها ..
محمــد :استغفر الله العظيـــم ..
قفل الباب وراه بــــقوه ولاحرف من الكلام اللي قاله لأخوه يقدر ينفذه بس من الأنفعال طلع معه هالكــــلام ..
ظرب على الدريسكون بيده مره وثنين وثلاث وبالأخيـــر ظرب راســه على الدريكــسون .. وبدا يبكي بالصمــــــت ...!!!


((4))

(..التحـــدي ..)

ضحى

وقفت متفاجئه باللي قدامــــــي .. صح انصدمت بزيارة يسرى وبعدهــا زيارة زوجة ابوي بس هذا اللي صدق ماتوقعتـــه .. والدي بحضرة جنابه يحـــضر مع ان وعــد صارلها ثلاث ايام بالمستــشفى بس اليوم كل الناس جــت ..
مبارك :هاه وش قلــــــتي ..
فقت من شرودي على سؤاله وكل اللي قاله قبل ماسمعتــــــــه ..
ضحى :وش اللي هاه ماسمعتك ..
مبارك :ماسمعتيني انا وش اهرج فيه من الصبح اقولك .. اختك جاينها خطـــاب ..
والله ماكنت مستغربته عليه كان عندي احســاس بيجــي يوم فالأيام وبيقولي هالعــباره وبيجر وحده من خواتي مثل النعجــه وبيزوجــها لكاين من كان ..
ضحــى :ومن هالخطاب واي اخت فيهــــم ..
مبارك :الكبيره شروق ..
اضحك ولا أبكـــي يالناس .. هذي اخت جديده ولاوحده من خواتي وغلطان بأسمـــها .. هذا اسم اخت لنا مانعرف عنها شـــي ولاوحـده من زوجــات ابوي ..
بس تمالكت اعصابي رغم انها فلتانه خلقه وبرود الأعــصاب ماهو من طبعـــي .. بس عباره ترن بأذني هذا ابوووك والآيه اللي ربتنا عليها المدرسه من الصغـــر ومابارحت خيالي لحضـــــه ولانسيتها على مر الزمــن وطول الجفا "ولاتقل لهما اف ولاتنهرهما"..
طاعة الوالدين وبــــــــرهم درس تغلغل للأعماق اعماقنــا مبدأ تشربناه بجوارحنــــا .. وحنا لقيناهم عشان نبــرهم هذي الفرصه قدامك .. احترمي ابوك تبرينــــه ... بس هو ماأحترمنا واهان انسانيتنا حنابـــشر مو حيوانات ولاجوامد عشان يرمينا ومايسأل عنــاحنا مانحــــس مانشــعر .. يعني نبره طيب هوليه مابرنا بصغــــرنا وعطف علينا حسسنا بأبوته لنا,, ليه مارحم ضعفنابعد ماكبرناوحنا ولايا ..بس بعــد هذا ابوك وواجــب عليك طاعتـــه ..
مبارك :وش فيك تهزين راسج ..؟!
راسج آآآآه ابونا شرقاااوي وحنا نجدين ياســــــلااام ننحــــسد على هالترابط والتوارث اللي بينــــا ..
ضحــى :ومن هم الخطاب يعني من معارفنا ولا من برى العايله ..
مبارك :لا من أهلنا وقريبين مره خلف ولد عمـــــها ..
ضحــى :ممممممميييييييينننننن ...؟!!!
مانتبهت اني كنت اصارخ لين فزت وعــد اللي كانت نايمه من قبل مايجــي ابوي وهي تسأل بعيون مقفله وفم مفتوح وش فيـــــــه ..؟!!
وعد :وش فيــه ..ضحى وش فيــــه ..؟!
قلت لها ..
ضحى :أرجعي رقــدي ..
ولفيت لطويــــل العمر مبارك الـ .....
ضحــى :خلف المزواج ماغــــيره روميو زمــانه اللي فضيحته على كل الناس هو وغراميـاته.. هذا مايستحــي على نفســه له عين بعــد للحين ماتاب وش يبي فضيحــه أكبر من كذا ..
قطع كلامي بالصرخه اخاف اقول لكم افجعتني ابالغ لأن مبارك بالذات ماهو عصـــــــبي ولايعرف للعصبيه طريق..
مبارك :انطمـــي خلف رجال وينقطع لسانه اللي تكلم عليه هذا ولدي انا اللي مربيه ...
ضحى :وونعم دامك اللي مربيه بس سؤال ماأقدر اشوفك وماأسئله دامك لهدرجــه طويل بال وراعي واجب تربي عيال الناس ليه ماقمــت بواجب بناتك قبل وربيتــهن بدال ماللي يسوى ومايسوى يهرج بتربيتهن ..
مبارك بنرفزه :ومن هارج فيكن ..
ضحى :عمة روميو آآه قصدي خلف ..
وانفتح الباب فجأه ولفينا كلنا علـــــيه ..
عساف :سلام عليكم .. مساءالخيــر عمــي ..؟!
ووراح يجــلس على الكرســي اللي جنب سرير ووعــد اللي كانت مفهيه للحين فين وبأبوي ..
عساف :كيف حال رجلك اليوم ..
وعـد:زينــه متى بطلــع ..؟!
عساف :بكــره ..
مبارك :قلهم يتأكدون من الفحوصات زين ولو محتاجه تجلس بالمستشــفى اكثر خلهم يجلسونها ماهم يلعبون بخــلق الله ..
ماشاءالله يالأب الحنـــــون .. انا مأدري وش فيهم رجال عايلتنا منتشر بينهم الحنان هالأيام ..
وعد :يووووووه من قال ابي اجلس اووووف انت ليه ماتحبني ياربي ترى ماأنت مسئول عنــــــي ...
أبوها تبونها تحترمـــه عيب اللي تقول وقبل هو حـــرام .. طيب فهمــوها وهي اللي عاشت عمرها كله بدون اب ان هذا أبوهـــــا جااي يتحكم فيهـــاو بهاللحضــه والدقيقه لازم عليها تحترمــه بدون نقاش ولاحتى تفكــير ,,الواحد يحترم اهله يعزهم يحبهم لأنهم ربوه على هالـــــشي مو عشان مسمى اب او ام ..
مبارك :بنت قص اللسان اللحين هذي تربيتك اللي فرحانه فيــــها ..
ضحى :لو بناتي ماقصرت فيهــم مهما فعلت بظل بالنسبه لهم اخــــت مو ام ولاأب ..
وعــد :لااا من قال اصلاً ضحى هي امنا وأبونا وانت ماهو من حقك تحاسبها لو سمحتوا صدعتوا راســي اطلعــوا برى بناااام ..
لنص كلامها صرخت فيها ومعي احد ثاني كان يقول نفــــــس كلامي ماهمني من هو المهم اسكــــــتها قليلة الأدب تعدت حدودها ..
ضحى +عساف :بنت وجعععععععع (هنا سكت عساف بس ضحى علقــــت )ععععععععععععععع ..
مبارك :يالله فمان الله ولاتنسين شاوري اختج عشان ماتجين بكره تقولين جبرتها وماأدري ويش ..بس ترى خلف ماهي لاقيه احــسن منه ..
كان يتكلم وهو ماسك الباب ..
اول ماطلع ..
عساف :وش فيه خــلف وش السالفه ..
تكتفت له وان اهز رجلي بدون احساس من الغيض اللي فيني وش كان يقصد بأخر عباره يتطنز قصده انه بيزوجها وافقت ولاماوافقت ولاصادق بكلامه ..
ضحى :لاتسوي نفسك ماتدري بس والله لو حب هالخلف النجوم ورجــع مارضيت انه يتزوج اختـــي سامع وصله هالكلام زيــــــن ..
مسكني مع يدي بس قدرت افكها منـــه بالقوه ..
عساف :احترمي نفسك وانتي تكلمين معــــي ..
وعــد :ههههي انت فك اختـــي .. مالك شغل فيها ..
عساف :انتي انطمي ياقليلة الأدب ..
وعــد :مهما كنت قليلة ادب فأنا أحـسن منك ...
عساف :دام هذي مربيتك ماأعتقد اصلاً هي بكبرها يابيلها تربيـــــــــــه ..
كان يقولها وهو يأشــــر علي .. قمة القهر ان واحــد ماعنده سالفه ولاعاش اللي عشته وذاق المر اللي تجرعته امرار يجي بكل حقـــــاره ويحكـــــم عليك بكل برود انك فاشل بكل اللي سويته ..
قهر قهر قهر قهر قهر قهر قهررررررررررررررررررررررررررررررررررررررر ...
ضحى :ياســلام ومن اللي بيربينــي ان شاءالله لايكــــــون حضـرتك .. عاد انت كلش فاضــي مربي بنتك وخالص ماعندك احد تربيه بتلتفت لنا ..
عساف :بربيك واكســر راسك بعـــد ..
هذا وش فيـــه متقوي علـــي خير ان شاءالله شكله قلبه شايل وممتلـــــــي بس بقريح ماهـو أنا اللي ينقال لي هالكــلام ومن ميــــــن من واحد هو وتراب جزمتـــي يتساووون ..
ضحــى :اسمع انت ..
عساف :انتي اللي اسمعــــــي صوتك ذا ترفعينه اقص لسانك حنا موفالبيت عشان ترفعين صوتك .. وعيونك ذي لاتجلسين تبحلقين لي فيهـــــا لا أسدها لك .. انا خلااااااااص عفتك وعفت كل شـي يجيني منك ...
فتحت فمــي برد عليه بس مشــى وتركني .. ركلت الكرسي اللي كان جالس عليه وأنا انفخ بقهـــر .. الحقير انسحب لو رجال كان وقف وواجهنــــــي ..بس هو رخمـــــــــــه ..!!!

((5))

(.. ماشأنكــــم ؟؟!!..)


ميشو

ولجت الى داخل المحــل وعيناي تنظران الى الخلف يألهي ارجو ان لايكون قد لاحقنـــي ..كم امقت هذا الفارس الذي لايفتىء عن ملاحقتــي ,, بحق اعجبني في البدايــه أعتقدت انه متميز عن الأخــرين فتني مظهره الخارجــي ولم يدم طويلاً حتى أنكشف لي زيف مظهره الخارجـــي .. وتفاهة ضميره الداخــلي فهو ليس الا ذئب آخر .. قبل قليل كان عليه ان يسد فاتوره كبيره لمشترياتي على أمل انا سنلقتي بعدها في أحد الأماكن وبالتأكيــد لن يحظى بذالك الشرف ..
حسناً اين سيجدني الآن سأختفي من هذا المجمــع بالكليه ..
احتكاك عنيف واحساس بألم فضيع في كتفــي الذي اشك انه بقي كتف وليس مجرد حطــــــام وقبل ان اتفوه بحرف انصدمت بسيل من السباب والشتائم من امراءه تقف امامي ويال الهول لم تكن من اصطدمت به وكاد يحولني الى حطام بل هي مجرد مرافقه معــــــه ..
الامراءه :انتي عمياء ماتشوفين ... عارفتكين يابنات ..........(لفظ غير لائق) تعمدن هالحركات ماتشوفن رجال الا رميتن حالكن عليـــــه .. استحي على وجهك وقبل خافي ربك ..
صحت بها وأنا اكاد اتمزق من الألم الذي يعصف بــي .. وبيد مرتعشــه ابعدتها عن طريقي ..
ميشو :اغربي عن وجهــــــــي ..
الرجال :لحضه ياأختي اغراضك طايحه على الأرض ...
لم اشعر بها حينما سقطت من يداي الألم كان لايحتمل ... وبنظره شملته وشملت الأكياس المتكومه تحت قدميـــــه ..
ميشو :وماشأنك انت دعها كماهي ..
لم افكر ان صوتي قد يشد انتباه المتسوقين ومن بينهم فارسي الأحمـــــق ..
فارس :ميشو هذا انتـــي ..
وبدأ بجمــع الأكياس الملقاه على الأرض ..
فارس :تعالي امشــي تأخرنا ..
كنت مجبره على اللحاق به فأوجاعي لم تتيح لي فرصة الأختيار .. وخارج المجمع توقفت عن مجارته ..
فارس :تعالي ..
ميشو :توقف عن التفكير بحمق الى اين اءتي ..
فارس :تعالي معي أوصلك للمكان اللي تبين ..
ميشو :الأصابه في كتفي وليس بعقـــلي ..
فارس :كنتي بتجين معي قبل ولاكنتي بتهربين مني ...
ميشو :كلاا ولكن لم اكن سأصعد الا سيارتك ولو كان فيها موتــــي ..
ابتعدت عنه وأنا أخرج هاتفي المحمول من حقيبتي بألم ...
اتصلت بالسفر ذالك الأخرق ليخبرني اين يقف .. الم اخبركم ان اضطريت لمعاودة الركوب معــه لو يكن امامي خيــار كريمه سافرت للخارج وسعاد لم تزال مسجونه في منزلهم ولأني لم اعتد البقاء في المنزل والتنقل جزء مني اضطريت لمعاودة الركوب مع هذا الوغـد الأخرق ..
لم انتبه ان فارس مازال بجواري الاعندما حدثني عند رؤيته لسياره انه سيحمل الأكياس الى السياره ..
بعد ان صعدت الى السياره ووضع هو الأكياس بالمقعد الأمامي بجوار السائق ..
فارس :طمنيني عليك .. لاتنسين ماراح انام لين تكلميني .. باااي حياتي ..
ميشو :الوداع ..
ابتســـــم على عبارتي فرحه بردي عليه ولم يفهم محتوى العــــباره انا أقول الوداع .. أي لالقاء بعد ذالك ..
ميشو :سفر اذهب بهذه الأكياس الى الجمعيه الخيــريه ...
كنت انوي التخلص منها في سلة المهملات ولكن وجدت تلك العباره على لساني اجل جمعية الخير ستبعثها لمن يستحقها .. وأنا لست بحاجه لصدقه من شخص مخبول ولكني كنت انوي استنزاف أمواله .. عمل حقير اليس كذالك ..؟!! .. وماشأنكم انتم انا حره بالتصرفاتي ..
يألم آآآآآه كم هو مؤلم .. لم اصدق اني وصلت الى المنزل ..
لم استطــع اخراج المفتاح من حقيبتي كنت اتألم بشده .. بالصعوبه وصلت يدي الى الجرس ضغطت على ذالك الزر المنكسر نصفه ولم ابعد اصبعي عنه ..
وعــد :جااايين لحضه الدنيا موطااايره ..
هل اصبت بالهلوسه .. الم يكن صوت وعد ذالك الذي وصلنــــي ..
وانفتح الباب ..
نواف :ميشووو وش فيك انتبهي لاتطيحــين .. يوووووه كنك مسطوله وش شاربه انتـــي ...
وعد :ياربي شكله من كثر مانستهبل على كايد السكـــــران الله بلانا وصارت اختنا سكرانه..
وصرخـــــــــــه :نواااااااااف امسكها ...
ضوضاء بعيده تبتعد اكثر وأكثـــــر ,,وأنا اغوص في اعماق الظلااااام ..
برود تجتاحني وشيء لاسع يتحرك على خداي ..
افتح عيناي لأجد نفســــــي امام حشد من البشر وعيون مترقبه ..
ملاااك :اشوووووى صحت ..
ضحى :ميشو تسمعينا ..
ميشو :أبتعــدوا .. ماذافعلتم بــي ..
سارا :نحرناك وش سوينا يعني اسعفناك وصحيناك من الأغماءه التي كادت تودي بك في داهــيه ..
ميشو :كفففففففففففى ابتعداو عنـــي ..
حاولت الجلوس ولكن الألم كاد يشل الجزء الأيمــن من جسدي بأكملـــــه ..

((6))

(.. قيس +الخطــوبه =...)


وعــد


هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههه ..
بلعت ضحكتـــي يوم شفت ضحى تلف علي والله لو مارجــلي رايحه فيها كان ماهمني بس شسوي ماأقدر اهرب واذا طحـت بيدها علي السلام .. بس والله تستاهل هالميشو ليش مازارتني يوم أني فالمستشــفى ..
ياربيه والله الضحكــه تطلع مني غصب شكلها نكتـه وهي تألم ..
سارا :استغفرالله العظيم حتى وأنتي مرضانه ماتوبين عيب يابنت لاتضحكين ترى مأنتي احسن منها ..
ضحى :بس انتي وياها .. وانتي ..
الكلام موجه لكتاب القواعد ..
ضحى :وش فيها يدك ..
ميشو :وماشأنك انتي توقفي عن التدخل بشئوني الخاصه ..
ملاك :اتوقع انا راسها منكفخ بعــد ..
نواف :لاراسها فيه شي ثاني غير الأصابه ..
مسوي فيها ذكاء اكيد فيه شي ثاني فيه مخ ...
سارا :اتوقع هذا تأثير الخطبـــــه ..
وعد :اللحين انتي تنخطبين وهي تأثر غباء هــو ....
شهـد :اووف يافضاوتكم اللحين وش بنسوي فيها ..
ميشو :اصمتـــــي .. عن أي خطوبه تتحدث ..؟!
ضحــى :موضوع طويل انتي اللحين كويسه ..
ميشو :كلااا لست بخيــر ولكن يجب عليكم اخبـــــاري عن حكاية هذه الخطــوبه ..
ملاك :اللحين حتى وأنتي وجعانه الفضول عندك شغال ..
ميشو :اصمتي انتي لاشأن لك ..
ادجرتنا هالمزعجه طلعت وتركتهم يتخانقون بالمطبــخ .. لأن كتاب القواعد يوم طاحت شالوها ملاك وسارا وحطوها بالمطبخ وصبوا عليها سطل مويا بارد ويالله صحــت لو صابينه على ثور صحى قبلها ..
الاصدق ماوجه الشبه بين ميشو والثور ..؟!!
لاتقولون حرف الواو خطـــأ ...
والله الجلسه بالرجل متعوره ماهو زين ملل .. شكلي بستغل الفرصه وأطلع لمنيــر ..
جرجرت نفــسي لين وصلت الباب فتحته وصكيته وراي .. توقعت القاه بالسكه بس ماهو فيه والله مافيني اجرجر رجلي لين بيتهم بجلس شوي اذا ماطلع بروح ادق ..
اوووووووف ماهي حاله تأخر هذا اروح له قبل ماتطلع علي ضحــى .. وبعد جرجرت رجلي لين وصلت بابهم وجلست ادق الباب لأن الجرس بعيــد وماأطوله ..وخرت يدي بالسرعه يوم سمعت صوته .. ياويلي قييييييييس ..
قيييييس .. النجدددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددددد دددددده ...
قيس :جاااااااااااي .. جاااااي ..
جمدت بمكاني ماأقدر اركـــض ..وانفتح الباااب ..
قيس :خيــــــر ..
وطالع فيني من فوق لتحــت ..
قيس :متى طلعتي انتي ..
وعــد :اليوم الصبح وين منيــر ..
قيس :ماهو فيه وش تبين ..؟!
ياويلي وش اقول اخاف يطقنــي مثل سارا لو قلت اني جايه عشان منيــــــر ...
وعــد :ضحى ارسلتني اعزم امك ..
قيس :ليش وش عنــدكم ...
ياللقافه وانت شكـــــو .. خلاص جاين نعزمكم وبـس لازم تعرفون ليش ومن بيجينا ومتى بيجون ووش بنطبخ .. صدق من قال الجيران ثيران .. خخخخخخ مثل من اختراعاتي شفتوا اني مو غبيه مثل ماتقول الأشاعات اللي يطلعنها علي توأم النكد .. يوووووه نسيت ارد على سؤاله المصيري ..
وعــد :اليوم بيجونا ناس يخطبـــون أختـــي ..
ابتســـم .. ياحليله مبسوط بس هو شكـــوو .. لايكون عاد نفسه واحد من العائله مثل منيـــر .. صح هو انقذنــي وطلع طيب وفيه خير بس هذا مو معناه صار واحد منا ..
قيس :اختك من ..؟!!
لاا اللحين اكيد بيصكني كف هو كلش مايحب طاريهــا وش اسوي اكذب واقول مأدري ولاكيف .. لا الكذب حرام بقول الحقيقـــه .. بيعصب خله يعصب محد قاله يتخذ اختي عدوه له وهي ماسوت له شــي ..
بس قبل بتراجع على ورى عشان يكون عندي فرصه اكبر للهروب ..
وعــد :ســـــــاراا ..







نهاية الحلقه
تقبلوا خالص تحـــــياتي
عاشقة ديرتها

 
 

 

عرض البوم صور همسه ود   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الكاتبة عاشقة ديرتها, بلا رقيب, رواية بلا رقيب, رواية بلا رقيب للكاتبة عاشقة ديرتها
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 05:36 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية