لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 21-03-10, 05:22 PM   المشاركة رقم: 56
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Nov 2009
العضوية: 152110
المشاركات: 2,010
الجنس أنثى
معدل التقييم: اموره المزيونه عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 19

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اموره المزيونه غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : همسه ود المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 





هاااااااا

احب ضحى لما تبط جبد عساف وتقهره

وصج على قولت وعد تغسل شراعه



بس ليش قيس يكره ساره هالقد


ليش تكسر خاطره ويعاملها بجفا


متابعتج همسه وما قصرتي



 
 

 

عرض البوم صور اموره المزيونه   رد مع اقتباس
قديم 26-03-10, 04:43 PM   المشاركة رقم: 57
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو في منظمة Revolution


البيانات
التسجيل: Dec 2007
العضوية: 59465
المشاركات: 536
الجنس أنثى
معدل التقييم: همسه ود عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 13

االدولة
البلدMorocco
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
همسه ود غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : همسه ود المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الحلقـــه السابعــه والعشــرون

عســاف

تمالكت أعصابي موبصالحي اني افقدها والليله بالذات .. سألتها بطولة بال وأنا اشوفها هي وشدن جالسات على الأرض ويتحسسن الموكيت ..
عساف :مطولين ..
ردت علي وهي لسى موطيــه ..
ضحى :مانت مجبور توقف فوق روسنا .. بعدين وش هالموكيت الخايس هذا لايكون جايبه من الحراج اعرفك من يومك شحيح ..
عساف :ماشاءالله ومن متى عارفه هالمعلومه من عشرة ست السنين اللي بينا ..
قامت على حيلها وواجهتني وبوجها ابتسامه تغيض..
ضحى :لاا وانت الصادق من قبل هالعشره من ايام عمتـــــي ..
عساف :لاتطرين ميتين ..
ضحى :تخاف من الموت ..مــردك له ..
وآخرتها يعنــــــــــي ياصبر ايوب ..لو جاريتها بالهرج ماهي خالصه لو اني ابي اسولف معها ماعطتني وجه .. رحت للشدن اللي للحين موطيه على الأرض وسحبتها معي ..
عساف :امشوا نشوف فوق وش تبون هنا وماهو بصاير لكم ..
ماعلقت مشت ورانا وهي ساكته .. وطلعنا الدرج اللي كان على جنب مو وسط البيت وبينه وبين الدور الأرضي قاسم وباب ..
درت بعيوني على الصاله اللي تعتبـر متكامله من ناحية الأثاث اشوفها بس تكلم .. حسيت بالشدن تجر يدها من يدي وتروح لضحى ...
شدن :يالله ماما راحت ساعه يالله نرجع للبيتنا ..
عساف :ومن قالك انك بترجعين هذا بيت ابوك ومالك بيت غيــــررره ..
شدن :يالله ماما ندق على سفر يجي يأخذنا ..
ضحـى :وش رايك شدونه بيتنا الجديد توقعين يعجب وعد ..
شدن :يعني موحلو مره ووعد خبله أي مكان جديد بيعجبها ..
كانت جالسه على كرسي بنص الصاله ومجلسه شدن على رجلها وتلعب بالشعرها .. وكملت وهي تناظرني بالطرف عينها وكانها قاصدتني بالكلام..
ضحــى :وش رايك نجلس هناكم يوم نجرب العيشه فيه اذا اعجبتنا جلسنا على طول ..
شدن :وتجي وعد ونوف وشوق وسارا وملاك ومشاعل وهند وشهـد كلهم يجون عندنا..
ضحـى :اكيد حبيبتي هذا بيتــــــــي ..
شدن :والله صدق هذا كلوا بيتك ..
ضحى :ايوا حبيبتي انا عمري كذبت عليك ..
شدن :لاااا الله وناسه هذا بيت ماما ..
وطالعتني بأنتصار وبدلع طالعت بالضحى ...
شدن :ماما بروح اتفرج على بيتنا الجديد ..
بالتريقه سألتها ..
عساف :وانتي ماودك تشوفين بيتكم الجديد ..
حطت رجل على رجل وجرت عباتها تضفي فيها لبسها ..
ضحـى :انا راعية البيت ماني مشاورتك لو بطالع بالبيت ..
عساف :انتي ليه تبين تستفزيني ..
ضحى :استفزك وش تعنـــــــي ..
عضيت على لساني من القهــــر انا بتفقع مرارتي هالمــــره ..رديت عليها وانا اجلس على كرسـي قبالها ..
عساف :افا ابله ضحـى ماعرفت معنا تستفزيني ..
ضحـــى :تصدق يقولون عني أبلللة رياضيات مو عربي ..
كانت تشدد على حرف اللام وهي تقول أبله تحسبه دلع الحبيبه ..
طلعت من شنطتها جوالها وجلست تلعب فيه ..
كانت موطيه عيونها جلست اتأملها وجها بيضاوي ومليان عيونها بنيه متوسطه ماورثت من أبوها جمال عيونه بس نقدر نقول عنها حلوه نوعاًما رموشها كثيفه بس ماهي طويله ترتيبها الطبيعي حلو ونجي لأحلى شـي فيها حواجبها المرتفعــه والشعر فيها خفيف واللي تخلي أي واحد يشوفها يقول مغروره خشمها من فوق نحيل وحلو بس من تحت يكبر بالطريقه ماتشوه تناسقه شفايفها عاديه ماعمري شفتها حاطه عليها روج عشان اكحم عليها حلوه اولاااا ..
بس للأسف ثاني احلى شي فيها شعـــــرها مغطيته بالطرحه ماني قادر أتأمله وملي عيني من جماله بس بأمكاني اغمض عيونه واشوفه بني يمل للحمــره طوووويــــل بشكل يعــذب يتمايل حول خصـــــرها لااااااااااااااااااااااا صح لااا احلى شي فيها ماهو حواجبها ولاشعــرها جسمها آآآهه جسمــها وآآآآخ يجسمها حتى وهي ساترته بهالعبــاه مو المفروض العباه تستــر أجل ليش اشوف جسمها فتـان من وراها..ماصارت عباه هذي انا لازم أقولها تغيـرها بس موكنها راح تكرشنـــي ..
وقبل مأفتح فمي بأي كلمه جت شدن تركــض ورمت نفسها على ضحــــى ..
شدن :ماما فيه غرف كثيره وين ننام ..
ضحــى :بالغرفه اللي تعجبك ..
مسكتها مع يدها وسحبتها توقف ..
شدن :تعالي يااالله بوريك الغرفه اللي أبي انام فيها ..
وقامت معها كان ودي اقوم وأرجع أجلسها اخخخ من هالنتفه يعني لازم تجــي وتقومها وأنا توني ماخلصت تأملها اللي ماعمري تهنيت فيــه ودي أجلس معها عشر دقايق بهدوء اشوفها وبس محد فينا يتكلم أناظرها وتناظرني بس ماهو بنظراتها اللي تهز ثقتي بنفسـي ماهي نظراتها اللي تصغرني فيها وتخليني اتمنى اللحضه اللي بتنزل فيها عيونها .. لااا ياعساف موكذا وش تبي بعشر دقايق وهي لك العمــــر كله تأملها وتشوفها على كيفك ..
قمت وراهــن بالشوف الغرفه اللي تبيها السنيورا شدن هالبنت مع انها بنتي والمفروض تكون طالعه علي مالقيت فيها شــي ينسبها لــي بالشبه تشبه لأمها وبالطبايع راضعــه خبث بنات مبارك اللي من أصغرهن لأكبرهن خبيثـــــات بمعنى الكلمـــــــه ..
ومثل ماخطرلي طويلة العمر مختاره غرفة النوم الرئيسيه بنت فقــــــر من طلعت على الدنيا وهي تنام على الأرض يمكن ماتشوف السرير الا بالتلفزيون ..
كانت تقفز على السرير فرحانه وطويلة العمر تضحك لها .. ووقفت على الباب متكتف ..
ضحى :العبي حبيبتي انبسطي ببيت امك ..
وكملت الخبيثه مو قايل لكم خبيثه وطويلة لسان وداهيـه ..
شدن :واللي موعاجبه ينتف حواجبـه صح ماما ..
عساف :اكيد حبيبتي خذي راحتك تفداك الغرفه كلها ترى بس مشتريها بثلاثين ألف ..
شدن :ريال ..
عساف :لاقرش ..
ردت علي وشكلها فاهمه اني اتمصخر عليها ..
شدن :ريال يعني مو يورو ..
عسـاف :ونعم التربيه ..
ضحـى :على الأقل ربيت ..
شدن :اووووووف بنرقد حنا تعبانين يالله اطلـع ..
لفيت عنهــم وطلعت طرده على مستوى وهذي ثاني خيبــــه وشكل خيباتي اليوم كثيــــــره ..

مـــــلاك
صحـيت من النوم ونزلت تحت اتأكد من باب البيت اذا كان مقفل أولا وبعدين رحت أتأكد من دريشة المطبـــخ لأول مره البيت يكون هاادي مثل هالوقت الساعه توها ثلاث من بدت العطله مانمنا قبل الساعه تسع الصبح بس اليوم غيــر
بعد ماتركتنا ضحــى ايه تركتنا كنا عارفين انها مصيرها تروح مع عساف بس ماهو بهالطريقه وبهذا التوقيت بالذات تونا ماتعافينا من صدمة موت جدتي تجي تصدمنا بفعلتها هذي الصراحه ضحى ماعاد افهم لها كيف كذا تمشي وتخلينا بدوين توصيات توجيهات وهي اللي ماتمل منهن دايم كل ماجت بتطلع لو للدكان عطتنا قائمة ارشادات وتوصيات طويله عريضه واللحين وهي طالعه لأجل غير معروف كلمتين على بعض ماقالتهن طلعت بكل صمت بس قبل ماتصك الباب وراها همست بـ مع السلامه ولاكلمه ولاهمسه ولانظره زياده بعد هالمشمهد طلعوا خواتي ينامون وواضح عليهم متأثرين بس ماهم قادرين يبكون مثل وعد اللي بكت لين داخت ..
ماني عارفه كيف بنقدر نتأقلم مع حياتنا بدون جدتي وضحــى صح مشاعل موجوده بس وجودها مايعطينا ربع الأمان اللي كنا نحس فيه بوجود ضحى وجدتي يوم ضحى راحت تدرس بالقريه ماحسيت بأنعدام الأمان اللي جالس احس فيه اللحين لأن جدتي كانت فيه بس مجرد تفكيرنا بوجودها وانها موجوده هناك بالغرفه ذيك يشعرني بالأمان على الأقل ماكنت احس انا بنات ضعيفات مكسورات من غير رجال ..
فعلاً هذي هي الحقيقه حنا بدون رجال ضعيفات عرضه للمخاطر اللي تعج فيها الحياه اليوم وعرضه للكلام الناس اللي مايرحم صح حنا ماسلمنا منه بس اللحين بنصير حديث كل لسان بعد ماصرنا ثمان بنات أكبرنا تبات بالبيت يوم وثلاثه تباتها برى صح حنا عارفين وين تبات بس الناس وش دراها انا واثقه فيها مثل ماضحى كانت واثقه منها وماأدري على أي اساس كانت بانيه هالثقـــه اصلاً حتى لو عرفت انها تسوي شي خطأ بقدر أمنعها اكيد لاا هي حرة نفسها ومحد له شور عليها كل اللي اتمناه انها قد ثقت ضحى فيها.. لو كان عندنا رجال اب اخ لو حتى مجنون ومو صاحي لو بزر ورع على الأقل اسمه بالأخير رجال .. كثير سألت نفسي ليه ابوي يسوي فينا كذا ودايم الأجوبه اللي القاها اسخف من انها تكون حقيقه ..
كل هذا عشانا بنات طيب لو ابونا هذا عنده ولد واحد بس راعي مشاكل ماكان بيعيش حياته مرتاح وطول الوقت بصير شقيان معه كيف لو تسعه ..تسع عيال كيف بيكون وضعه معهم وكيف بيطلعون اكيد ماراح يكونون كلهم مسالمين حبوبين كافين خيرهم شرهم ..
بيطلع منهم المنحرف والسكير والمشكلجي والبطالي ويمكن حتى الأرهابي ويمكن يطلع منهم واحد ولاأثنين عاقلين .. طيب لوبس عنده بنت وحده معقوله بتوصل بمواصليها للي يسويه الولد اكيد لااا وهذا حنا ثمان ومأتوقع انا معذبين احد معنا هذي ضحى وهي مو رجال ولاأم لنا أقدرت تمسكنا اجل هو الرجال واللي ينقال عنه ابونا معقوله ماكان بيربينا التربيه الصح هذا اذاكان هو انسان صح ...
سارا :مليون مره قلت لك لاتفكرررررررين عشان متعبين مخك التعبان اصلاً ..
وجلست جنبي على الكرســي ..
رديت عليها وأنا احاول اتبين ملامحها بالظلام ..
ملاك :سارا وش صحاك ..؟!
سارا :كنت صاحيه من يوم ماطلعتي بس ماقدرت اقوم من الكسل .. بس انتي وش خلاك تنزلين ..
ملاك :جاني وسواس انا ماقفلنا الباب ونزلت أتأكد ..
سارا :اشوووى مو بس انا اللي خايفه ..
ملاك :تصدقين احس كل الناس تعرف انا لحالنا والحراميه بتهجم علينا من كل مكان ..
سارا :تجيني نفس افكارك وبلحضة غباء فكرة اكتب لوحه واعلقها على باب بيتنا ..
اللحين حنا بأيش وهذي تفكر بأيش مامداها جدتي بتموت الا بتورثها ..
ملاك :لاااا ياشيخه مو على كيفك تعرضين بيتنا للبيع من سمح لك ..
سارا :ومن قال لك بعرض بيتنا للبيع ..
ملاك :اجل وش بتكتبين باللوحه اذا ماهو البيت للبيع اكيد للأيجار
سارا :لاااااا ياغبيه مابكتب كذا بكتب ترى عندنا رجال ..
ملاك :اهااا صدق عليك فكر يوزن بذهب خلاص نستشير خواتي وندور خطاط حلو عشان نكتب اللوحه عنده ..
قاطع كلامنا صوت قووووي ..
صرخت سارا ونطت علي تضمني من الخوف ..
سارا :يمممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممم ممممممممممممممممممممممممممممممممممه ..
بالسرعه حطيت يدي على فمهــا ..
ملاك :اصصصصصص لايسمعك ..
وخرت يدي عن فمها وسألتني وهي ترتجف ..
سارا :ياويلي حرامي ..
ملاك :وش كان الصوت ..
سارا :صوت كحه ..
ملاك :لاشي طااح سكين او شي قوي ..
سارا :لااا صوت كحه جاايه من الحوش ياااويلي ملاااك حرامي بحوشنا ..
صرخنا صرخه اقوى يوم انفتحت انوار السيب اللي بجهة المطبخ لأن باب المطبخ مفتوح والدريشه بوجيهنا والنور جاء قوي لأن الصاله ظلام..
شوي ولقينا كل خواتي نازلات ..
ميشو :توقفن عن افتعال الخوف ماذا هنـــاك ..؟!
والله مرتعبين صدق ياااويلي وينك ياضحى ..
سارا :ياااويلي حرامي خلونا نتصل على الشرطه..
شهد :ايه صح يالله نتصل انا خايفه ..
وعـد :طيب ليه خايفين الباب مقفل وحنا كثيرين ...
ميشو :لا أعتقد ذالك دعوني أخرج لا أتأكد ..
وبكل برود سحبة عباه من على الشماعه اللي ورى الباب وطرحه لبستهن وفتحت الباب بتطلع ..
كلنا صرخنا نمنعها بس هي مالقتنا بال وطلعت ..
يوم شفت حركتها تشجعت وماهي خلوها اخليه تطلع تواجه الحرامي لحالها ..
ملاك :أنا بروح احميها انتم اجلسوا هنا واذا تأخرنا دقيقتين اتصلوا على الشرطــه ..
سارا :انا بجي معك ..
وعد :وانا بعد ..
نواف :انثبرن هنا انا اللي بطلع بس ..
وجينا كلنابنطلع نادتنا شهد وحنا طالعين ..
شهد :ماكن دقيقتين كثيره ..
سارا :لا مأعتقد مايمدينا نتحاور مع الحرامي ..
مالقينا ميشو انهبلنا ميشو انخطفت ..
سارا :ياااويلي عليك ياميشو ..
وعد :الخبله انخطفت اللحين وش بيصير فيها ..
ملاك :بيشغلونها شحاده ..
وعد :يووووه ياهم بيكسبون شحاده بالفصحــى ..
ملاك :سارا كيف يشحدون بالفصــحى..
سمعنا صوت ميشو الحاد تكلم مع احد بالسيب اللي ورى المطبخ ..
رحنا نركض هناك بس انا وسارا أخذنا بريك قوي يوم شفنا من اللي واقف على السور ..
منير :كنا نلحق حرامي بيسرق اسطوانات الغاز حقتنا هو اللي يسرق اسطوانات الغاز بالحاره انا كني عرفته ..
بس ماهو منير اللي خلانا نوقف لا اللي معه الوحش كان واقف على السور وماسك طرف ثوبه ياويلي هذا مايخاف يطيــح صاير عملاق بشكل ولاميشو الغبيه صاير شكلها غلط وهي مرجعه راسها على ورى وتناظر بس وش عندها البنت مسطله قدامه لاا سوري مأدري أي واحد فيهم مسطل يناظر الثاني ...
تصوروا الوحش يتزوج ميشو والله يصيرون احلى ثنائي بس المهم يكونون بعيدين عنا وعن سارا ..
وفجأه لف وقفز بحوشهم احتريت اسمعه يبكي يصارخ من الألم بس ياحظه ماتعور هبوووووو شكله حريف ..
وسمعناه يقول لمنير لااتأخــــــــــــــر ..
ميشو :حسناً هيا بنا ..
وعد :بنجلس نسولف مع منير ..
راحت ميشو وخلتنا ..
علق منير يوم شافني انا وسار ..
منير :يوووه انتن هنا ماشفتكن ..
ملاك :تبغى اخوك يشوفنا كنا منخشات.. تقول كنك عرفت الحرامي من هو ..
رد منير اللي جالس على السور وهو يلعب برجليه بالهوء ..
منير :لاحرام يمكن مايطلع هو وأظلمــه ..
وعد :الا كيف كشفتوه ..
منير :كنا سهرانين انا وأمي ومنيره وسمعنا صوت بالحوش صحينا قيس طلع يشوف وأنا لحقته لقيناه صاف ثلاث اسطوانات عند الباب يعني بس باقي يفتح الباب ويطلعهن وشكل معه احد يساعده بالسياره شكينا انه نط لبيتكم نطينا وفتحنا ألأنوار ندوره بس مالقينا له اثر وبعدين جيتم انتم وتوته توته خلصت الحتوته يالله ياحلوين طسوا ارقدوا ..
وعد :وجع ياحمــار في بيتنا وتطردنا انت ضف وجهك لايجي اخوك الوحش ويجرك حنا ولله الحمد ماعندنا والي ..
منير :ليه وينها ضحــى ..
وعد :راحت مع الخايس عسافوه ..
منير :وأنا اقول ليه طلعت الفصحى ماطلعت ضح ضح ..
وعد :وجع لاتدلع أختي ..
نواف :انزل منير بنلعب كوره ..
وعد :والله فكره ..
ملاك :وش رايك سارا ..
منير :لاا انتن ماتلعبن معنا مألعب مع بنات انا ..
ملاك :لا يالرجال من متى ..؟!
وقف منير ولف بيقفز مثل أخوه قروود ..
منير :منذ مبطي احتروني بشوف قيس اذا رقد جيتكم ..
وقفز على حوشهــم ..
رجع منير لنا بعــد عشردقايق وبقينـا نلعب كوره لين اذن الفجــر بعــد الصـلاه رجعنا كلنا ننام وبكذا ختمنا يوم من غير ضحــــــى ..

ضحـــى

ضحكت غصب عنــي صح سخافه بس اليوم كثرانه سخافتي الصراحه بردت حرتي فيه شدن صايره ترد بدالي وبلي كنت مفكره اقوله .. مسكين عساف يحسب اني خايفه منه ومن تهديداته الغبيــه انا ماجيت هنا الا عشان ابتعــد عن البيت اللي ماتت فيه جدتي ابغى اكون بعيده عن أي شــي يذكرني فيها يمكن انســـــــى ..
وعشان ارد الدين اللي علـــــي لعساف وعدتــه اعــــرفه قدر نفسه وحان هالوقت ..
شدن :ماما ليش ساكته يالله قوليلي حكايه ..
ضحى :لحضه حبيبتي بغير ملابــــسي وأجي اقولك حكايه انسدحي على السرير واقري المعوذات لين اجيك ..
بدلت ملابسي بقميص مريح نمت على جنبي ومركيه راسي بيدي وبديت أقول لها حكايه من الحكايا الكثيره اللي ورثتهم من جدتي كانت عيوني تدمع وأنا اقص عليها اتذكر جدتي يوم كانت تقصها علي من كنت صغيره لين دخلت المتوسط قصص تراثيه وفيها نوع من الخرافات كنت انشد لها احبها على كثر ماتكررها ماأمل منها كبرت وجاء اللي أقصها عليه يمكن شدن ماتفهم اشياء كثيره منها بس يكفي انها تعجبها ..
نامــت شدن وغمضت انا عيوني وراسي ملاصق لراسها ..
حاولت انام ماقدرت تذكرت صياح وعد علي ماكانت تبغاني اروح كان عندي كلام كثير ودي اقوله لها بس العبره منعتني لو حاولت اتكلم وقتها كنت ببكي ..
يارب استر على خواتي يارب .. خايفه عليه ومتطمنه بنفس الوقت بعد كل هالوقت اللي قضنه من غيري اتوقع خلاص تأقلمن على العيشه من غيـــري بس هذا مايعني ان بقطعهــن لاا ولا بشيل يدي عنهـــن مستحيل هذا يصير.. وأنا اعرف اشلون اسيطر عليهن حتى وأنا بعــيده ابتدأ من بكره بطبق كل اللي خططت له ..
سمعت طق على الباب ابتسمت بسخريه ..
ضحـى :نعــم ..
عساف :عشاء ..
ضحـى :شكراً متعشين فالبيت ..
عساف :طيب ممكن تطلعين عشان اقدر اتكلم معك ..
ضحـى :مافيني حيل اقوم عندك شي مهم قوله ماعندك كلامك يتأجل لصبح ..
بعد ردي هذا ماتكلم بس شفت ظلاله من تحت الباب دقيقتيــن تقريباً بعدها راح .. وكان ذاك اخــر خبر لي بالدنيــا ..
صحيت على هزه على كتفـــــي ..
شدن:ماما اصحي يالله حنا الصبح ابغــى فطور رررررر ماما ..
فزيت من نومي مادري ليش جاني احساس يوم سمعت شدن تصحيني انه صاير لها شــي ..
سالتها وأنا للحين مغمضه عيوني ..
ضحى :وش فيك حبيبتي ..
شدن :جيعانه ...
تنهدت بالراحه ورجعه الريح بعد هالفزه ..
شدن :لاتناااااامين لو هذا بيتنا نزلت لحالي ورحت للمطبخ بس انا خايفه هنا ..
ياءالله ماصليت الفجر قفزت من فراشــي ياااربي وين الحمام طلعت من الغرفه ولقيت بالسيب الصغير اللي قدامها باب توقعت انه باب الحمام وطلع فعلاً حمام .. بعد ماتوظيت وصليت ..رحنا درنا بالطابق كله لين لقينا المطبخ كان حلو ومرتب ..
شدن :مطبخنا الجديد حلو ..
سألتها وأنا افتح الثلاجه ..
ضحى :وش تبغين فطور ..
شدن :بيض عيون ..
وانا جايه اطلع البيض صرخت شدن ..
شدن :لاااخلااص تذكرت مأبغاااه فيه انفلونزا الطيور ..
ابتسمت على تعليقها ورجعــت البيض لمكانه .. فعلاً انفلونزا الطيور كيف نسيت ويقولون الوقايه خيـر من العلاج ..
ضحى :اجل وش تأكلين ..
شدن :زبده وجام ..
ضحـى :يالغياره من متى تأكلين زبده وجاام ..
شدن :لاتخبرين وعــد ..
ضحـى :الا بخبرها ليه تقولين الجام والزبده وعع واللحين تأكلينهم ..
شدن :هي غبيه انا اذا قلت لشي وعع ومأكلته هي تقلدني ليه لأن ماعندها شخصــيه ..
ضحكت غصب عني صدق هالبنت شيطانه ..
ضحى :اسوي لك حليب ..
سويت لها الحليب ولي قهـــــوه .. كان الجو هاادي شدن تنشد بصوت واطي يرتفع بلحن غريب .. قاطع هالجو دخــوله .. صوت سحبه للكرسي على البلاط نحنحته ..
عساف :يااازين ريحتها هالقهـووووه ...
لفيت له يوم اصب لشدن كوب الحليب ..
ضحى :لاتشربينه خليه يبرد .. مو بس ريحتها الزينه كلها على بعضها زينه ..
عساف :اكيد دام ابله ضحى مسويتها كيف ماتصير زينه ..
شدن :ماما كل حاجه تسويها زينه ..
لف عليها بتمثيل واضح ..
عساف :شدون حبيبة ابوها هنا ياعمري وأنا أقول وش هالزين اللي بالمطبخ ..
وانحني لها وباسها بقوه على خدها واضح عليه يبي ينرفزها ..
حطيت زمزمية القهوه بالصينيه اللي فيها صحن التمر وفناجيل القهوه وطلعت فيها لصاله ..
جلست على الكنبه بعد مانزلت الصينيه على الطاوله قدامه صبيت لي فنجال وأعتدلت بجلستي جاء وجلس على الكنبه اللي جنبي بقووه وصب له فنجال حلو انه فهــم الرساله..
عساف :اممممم لذيذه ..
شدن :ليه فيها سكر ..
عساف :مأدري اسألي امك اذا كانت مغطسه اصبعها فيها ..
شدن :ليه اصبع ماما كيس ليبتون عشان تغطسه ..
عساف :هذا اللي اخذته بنتي من خواتك طولة اللسان وقلة الحيا ..
حطيت رجل على رجل وأنا اقشر التمره واطلع نواها ..
ضحى :لو أمها مصريه ولاحتى مرة أبوها ماكان هذا حالها صح ..
كلامي كان كفيله انه يطيح فنجاله من يده ..
نزل الفنجال على الصينيه وراح يمشي لوحده من الغرف دخلها وقفل الباب عليه .. ياحليله لايكون خايف انا نهاجمـه ..


عســاف

من قو الضيقه اللي فيني ولأني ماني عارف وش اسوي قفلت الباب وراي ,, وبعدين معها هذي بدينا بتنغيز اللي ماله داعي .. تطلب مني نفتح صفحه جديده وهي اللي ترجع تنبش بالماضي ..
اوووف كل تصرفاتها تدل على أنها مانست ولاراح تنسى ,,ليه ماهي راضيه تفهم ان الماضي خلاص راح وولى وايام عمتها اندفنت معها واللحين انا انسان جديد وأبغى اعيش حياه جديده ..
غمضت عيوني وارتميت على السرير هلكاااااان مواصل مانامت بس قبل لازم اقولها عن العزيمــــه .. احس عظامي مكسره وظلوعي مفككه كنت ناوي بقووم بس خلاص النوم غلبنــــي ..
فتحت عيوني بعدتردد .. اوووووف من هالجوال هذا اكيد خلف ..
مدت يدي وبالصعــوبه وصلت له .. رديت عليه وأنا للحين مغمض عيوني ..
عساف :آآلووووو ..
مارد تقفل بوجهــي ..
اووف وش فيه هالخبل .. جيت بدق عليه بس هو رجع يدق .. وهالمره كنت فاتح عيوني الأسم على الشاشه ماكان خلف لاا ضحى ..
قمت بالتعب وبيدي الجوال يرن .. طلعت وبالصاله لقيتها جالسه على الكرسي اللي قابل باب غرفتي وبيدها جوالها ..
انتبهت علي اول ماطلعت وقطعت الأتصال ..
هزيت الجوال بيدي ..
عساف :خير ..
ضحــى :الصلااااه ..
مسحت وجهي بيدي ورجعت للغرفه بس قبل مادخل تذكرت العزيمــه ورجعت لها ..
عساف :على فكره يسرى اليوم عازمتنا على العشاء..
طولت وهي تفكر لين حسبتها ماراح ترد علي ..
ضحى :مايرد الكريم الا اللئيم ..
رد ماهو طبيعــي من انسانه ماهي طبيعيـه ..
صليت بغرفتي لأن الصلاه مع الجماعه فاتتني ..
طلعت مالقيتهن بالصاله .. رحت للمطبخ وكانن هناك يتغدن .. وشي أكيد انا غير محســــــوب ..
سحب لي كرسي وجلست معهم على الطاوله ..
عساف :طيب عزموني ..
شدن :الأكل مافيه عزيمه ..
ضحــى :شدون ايش قلنا ..
شدن :آسفه ..
عساف :غريبه وافقتي ..
سألتني بالتصنع ..
ضحى :نعم ..
عساف :العزيمه ..
ضحى :اهآآ لا عادي ليش ماأروح .. صح اختك ماقصرت بعمتي وفيني وكانت مررره طيبه معنا بس بعد حنا عيال اليوم واللي فات مات ..
عساف :ماشاءالله طيبه تعرفين تسامحين ياليتك كذا معـــــي بس خيرك لغيـــري ..
ضحى :ماأعتقد هذا المكان ولا الوقت المناسب اللي نناقشه فيه امورنا ..
وكانت نظراتها على شدن اللي تبادلها النظرات ..
قلت لها وأنا اقوم ...
عساف :امورنا ليه احس ان الكلمــه ثقيله على لسانك ..
وطلعت من غير ماسمع ردها وماتوقع كانت بترد ..
خلنا اللحين حلويـــن بس نرجع من العزيمــه واحط النقط على الحروف ..


ميشو

لم يعد التسلل الى منزل صديقتي العزيزه سعاد بالأمر سهل وذالك المتحاذق خلف يسيطر على المكان .. لكن هذه المره قررت خوض الصعاب سأدخل فأنا متنكره ومن الصعب ان يربط خلف بين المتشرده وروبي هذا اذا حدث بيننا أي لقـاء ..
صاحت سوسو بفرح حينما اقتحمت عليها الغرفه ..
سوسو :ياااحياتي كنت عارفه انك بتجين اعرفك ماتحملين احد يتحداك شفتي كيف الموضوع سهل ..
ميشو :الآن اخبريني هل شقيقك الأخرق هنا ..
أجابتني بالضحكه ..
سوسو :أي واحد فيهم ..
ميشو :هل مااااالك هنا ..
سوسو :فالبيت ولابالرياض قصدك ..
ميشو :سوسو كفاكي تلاعباً ..
سوسو :ياحلوك وانتي معصبه تدرين ان خدودك تصير مولعه .. ميشو ياحلاتك تجنيين يابيلنا ندور لك معرس ..
اششششش شتب لاتبدين بخرابيطك اكره الرياجيل وما أحبهم ما أبي اتزوج اللحين ولاحقين خير وبكمل دراستي والى اخره ..
ميشو :توقفي عن هذا الهراء انا لأتحدث بهذه الطريقه ...
فجأه لمعت عيناها وايقنت بأني موعوده بسيل من الخرافات هذا اليوم ..
سوسو :وش رايك نزوجك خلف تصدقين امي انهبلت عليك بالزواج ماتدري من انتي اماا لو تدري انك المتشرده ..
وفجأه قطعت حديثها لتصرخ بحماسه وتبدأ بحديث آخر ..
سوسو :مادريتي الحقيره ريموووه وش سوت ..
يألهي الم ننتهي بعد من هذه الحمقاء ..
ميشو :كلا لم اعرف اخبريني ..
سوسو :تصوري من بعد اللي صار بملكة خلف وهي اخذته مضحكه بالمجالس وانواع الشماته وقبل اسبوعين تقابلت مع امــي بحفله وبدت تلمح لها قدام الجميع انها راضيه ترجع له .. يوم وصل هالكلام لخلف ياهوو قال بلااوي عنها ورفض رفض بااات انه يرجعها مع ان امي ضغطت عليه .. وصل الكلام لريم وردت هي عليه بمصايب ياويلي يامشاعل كلام ماينقال ويوم شافت الناس ماهم مصدقينها قالت ان خلف مايجيب عيال بنت الـ.......
ميشو :حقاً ولماذا لم يرغب بأرجاعها ..
سوسو :فكه منها ليش يرجعها عافها طاب خاطره منها بعدين هوقادر يتزوج ست ستها وهو اللحين عنده حرمتين ماهو عزابي .. بس تصدقين ماتعودنا عليه كذا وأمي اللحين شغلها الشاغل انه تزوجه وحــد ماصارت ولاستوت تبغاها ملكة جمال وبنت عايلـــه ..لاوعمي مبارك يبي يزوج مالك .. خخخخخ مادري ليش كلهم هابين بالزواجات شكله تأثير الصيفيه عليهم .. ميشو وش فيك ساكته وانا بس اهذر مثل الراديو اللي خربانه بطاريته ..
ميشو :كلا لاياعزيزتي لاشــيء ولكن اخبريني وعذراً على السؤال ..
سوسو :عادي حبيبتي اسألي لايكون مستحيه مايليق عليك ..
ميشو :كلا ولكن بعد ماحدث بملكة شقيقك الم تتشوه سمعتــه بعد..
سوسو :خلاااص لاتكلمين لا لتخافين كثير يبغون اخوي بعدين حبيبتي هذا رجال وعيبه بجيبه لاتشيلين همــــه .. لحضه ماقلت لك عمـــــي عساف تزوووووج بنت عمي مبارك ..
جاءتي متأخره ست سنوات ياعزيزتي ..
واردفت بحماسه ..
سوسو :ياااي متحمسه حيل اشوفها عاد عمتي يسرا مسويه لهم اليوم عشاء وودي احضره بس مادري عن امي ترضى اولا تعرفينها هي وعمتي يسرا مايتطابقن اقوول ميشو وش رايك تحضـرين معي ..
ميشو :لا أحبذ ذالك ..
سوسو :آآآه خلاص فهمت اعرفك ماتحبين الأجتماعات العائليه ...
ميشو:بالتأكيد ياعزيزتي ومن يحب التواجد بوسط غريب ليجد نفسه محط الأنظار فيه ..
سوسو :عاد انتي ميشو اذا ماجذبتي لك الأنظار من يجذبها ..
تحدثنا في كثير من الأمور ولكني لم اكن على مايرام التوتر مسيطر علي ..
تواجدي بنفس المكان مع ذالك الهمجي يفقدني الشعور بالراحــه ...
ميشو :اعذريني سوسو يجب علي المغادره حالاً ..
حاولت منعي من المغادره ولكني اصريت على ذالك ..
سوسو بأحباط :خلاص دامك مصره بس هاه لازم تجينا قريب بدور يوم تكون امي ماهي موجوده واعزمك والله انبسط على مغامراتنا ..
ميشو :حسناً لابأس ..الآن الى اللقاء ..
امسكتني من ذراعي ..
سوسو :مستعجله خليني اوصلك لتحت ..
خرجنا من جناح سوسو بأكمله ونحن نتحدث بأحاديث مختلفه ..
وشاءت الأقدار ان نلتقــي في خلف بالطابق الأرضــي ..
في البدايه لم يعرنا أي اهتمام وكان يحادث مدبرة المنزل ولكن فجأه تسلط كل اهتمامه علينا ..
خلف :سعاد يالزفتتت مليووووون مرررره قلت لك هالزباله متدخلينها البيت ماتفهمين انتـــــي ..
سعاد :خلف لو سمحت احترم حالك ماسمح لك تكلم عن وحده من صاحباتي بهالطريقه ..
كلا يألهي ليس هذا وقت الكرامه سعاد دعينا فقط نخرج من هنا ياااالل المأزق ..
خلف :وشووووووو انتي يالجزمه تردين علي وقدام الزباله اللي ماتسوى هذي ..
كان قد انزل عقاله وبدأ بالتلويح فيه بالهوء ..
لن ابقى اكثر لأرى ماسيحدث انسحبت بهدؤ تحت أنظار الأثنيــــن .. لم ابخل بالدعواتي لسوسو وانا بالطريقي للمنزل .. هل كسر عنقها او مازال يحاول فعل ذالك قلبي يؤلمني من اجلها..كم هو شرير ومتوحش كاد يفقدني عيني ويكيل الويلات لسوسو المسكينه أنتقامت الدنيا جميعها لاتسدد جزء ضئيل من ديونه ..

ســـارا

مليت من الجلسه كذا معها نتفرج على واحد ماهو داري عنا ياربي من هالغبيه ملاك الا غصب تحـــــب ..
سارا :ملاااااااااااااااك مليت خلااص بروح ..
ماردت علي مسطله .. طنشتها ونزلت تحت عند خالتي اليوم المفروض مانجي لها وحتى ضحى اللي قايله لنا مانطلع الا بعد مانأخذ اذن منها مارضت الا بطلعة الروح كله من هالغبيه ملااك وحبيبها الغبي وليدووه اللي حتى بعد مادرت انه خاطب وحده غيرها للحين متعقله فيه ..
خالتي :سارا حبيبتي تعالي اجلسي ابيك بموضوع ..
سارا :انادي ملاك ..
خالتي :لا ابيك انتي بـس ..
جلست عندها وانا مستغربه ماتعودت احد يطلب يكلمني لحالي الا ملاك ولادايم انا وياه الناس يكلمونا مع بعض ..
حطت يدها على كتوفي وقربتني منها..
خالتي :سارونه حبيبتي انتي اللحين جالسه بالبيت لادراسه ولاشغل ولاحاجه والبنت اللي كذا احسن شي لها الزواج ..
يااااااااي الحقوووووا ياقدعااان شكل خالتي جايبه لي عريس.. سويت نفسي بريئه ورديت عليها ..
سارا :طيب خالتي وش اسوي اروح دورلي على معرس ..
ضحكت خالتي ..
خالتي :من غير هبال انا اتكلم جد وش رايك بولدي جواد ..
ياااااااه جواد فارس احلامــــــي منذ الصغر ياما حلمت فيه يجيني على همر أبيض ... لحضه من جواد هذا ..
سارا :من جواد خالتي ..
خالتي :وش فيك حبيبتي مو مركزه معي جواد ولدي ..
سارا :ايه ولدك وبعدين يعني قولي كم عمره وريني صورته ووش يشتغل ..
قرصتني خالتي مع اذني على خفيف ..
خالتي :انتي ماتستحين وش هالكلام صورته ومأدري وش لهدرجه ملهوفه ..
سارا :خالتي تبغيني امثل يعني الحقيقه ايه ملهووفه ابغى اشوف هذا اللي بيصير خطيبي يمكن مايعجبني ..
خالتي :سارا عيب هالحركات انا عارفه من وين تجيبين هالحركات العبيطه من ملااك العوبا .. وجواد عمره 24 ومايشتغل للحين يدرس طب ..
انصدمت طب لاا هذي حاجه مررره كبيرره وين اطوله هذا .. وبالسرعه رفـــــضت ..
سارا :لااااشلون خالتي مأقدر اتزوج دكتور ..
خالتي :وليش وش فيه الدكتور ..
سارا :لاااخالتي شيل نظر عني مأقدر اتزوج دكتور ماقدر ..
خالتي :ماتبين تشوفين صورته ..
سارا :لا خلاص خالتي مابي اشوف صورته ..
تنهدت خالتي وماردت علي ..
سارا :خالتي أنا آسفه والله مأقصد ازعلك ..
خالتي :لو ماتبغيني ازعل فكري بالموضوع ..
سارا :اوكي بس انتي لاتزعلين مني ..
رديت عليه كذا عشان ماتزعل والا أنا ماعندي نيه افكر شلون اتزوج دكتور قويه هذي رحم الله امرءً عرف قدر نفسه ..
بس موكني اخذت راحتي مره مع خالتي وكنها وحده من خواتي شكلي من كثر الرجه ماعاد اقدر المقامات ..
خالتي :لا انا مازعل منك انتي بالذات .. والموضوع اللي كلمتك فيه ابغاه سر بيني وبيك لين تأخذين قرارك حتى ملاك لاتقولين لها ..
سارا :بس انا مأقدر اخبي على ملاك ..
خالتي :لا لازم تعلمين تخبين عليها بعدين بكره بتزوجين وبتكون لك حياة مستقره وماهو كل شي يصير معك بتخبرينها فيه وحتى هي بتصير لها حياتها المستقره ..
ماقتنعت بكلام خالتي بس هزيت راسي لها بالموافقه مأحب اتجادل معها .. بس هذا من اللحين بتفرق بيني وبين ملاك اجل كيف لو تزوجت ولدها التختور ..
نزلت ملاك من فوق وهي مبوزه .. ومالها خلق .. اخخخ حبيب القلب ماهو معطيها وجه تستاهل الهبلا وش لها بالحب وعذابه ماأخذت درس من اللي صار لي مع جابر آآآآه ياعذابي .. لاوذاك جابر المنتف عافنا ومالتفت علينا لأنا بنات فقر أجل ولد النعمه هذا بيعبـــرها ..
ملاك :يالله خالتي حنا بنروح البيت تأخرنا ..
خالتي :فمان الله انتبهوا على انفسكم ..
بالسيـاره
ملاك كانت ماهي معطيتني ابد وجــه والسرحانه والضيق باين عليها مأحبها وهي بهالميزاج ..
سارا :ملااآآآآاك الحقي انخطبت ..
وجلست ثواني احتريها ترد علي لين قالت ببرود ..
ملاك :قديمه دوري غيرها ..
سارا :اقسم بالله العظيم اني صادقه ..
ماردت علي شوي وتنفقع مرارتي ليه ماهي مصدقتني يعني وجهي مايدل على وحده توها مخطوبه ..
سارا:ملاااااااااك ردي علي على الأقل قولي مبروك ..
ماردت ..
سارا :وانا ارد اقولك الله يبارك فيك بس للأسف انا رفضته ..
ملاك:انتي من صدقك تكلمين ..
وأخيــــــراً حنت وردت علي اووووووف ياشين الغرمانين ..
سارا:ايه صدق وش شايفتني صدق انا هبلا ومضيعه بس مو لدرجة اقسم بالله كذب ..
خبطتني على كتفي بقوه ..
ملاك :يالدبااااااا ..وشلووون,, وكيف..؟! ,, والله شكلك تستهبلين ,,لحضه لاتقولين سفر هو اللي خطبك ..
رديت لها الخبطه بأقوى منها ..
سارا :سفر قدرك هذا حبيبتي اللي خطبني دكتووووووور اد الدنيا ..
ملاك :سارا بليزززز بلا استهبال والله خلقي ضايق ..
سارا :ياحماره اقسمت لك بالله اسمعي اقول لك السالفــــه ..
وقلت لها السالفه بالتفصيل الممل حتى يوم قالت خالتي لاتخبرين ملاك وبكره لاتزوجتي والــى آخرررره ..
ملاك :الحمــاره طيب ليش ماخطبتني انا لولدها الثاني صدق ماعندها نظر .. بس معك حق سارا يوم رفضتي كيف بتزوجين دكتور صعبـــه شوي ..
سارا :الله وناسه ملاك خطبني دكتوررر المره الجايه يمكن يخطبني مدير مستشفى ...



نهاية الحلقه

 
 

 

عرض البوم صور همسه ود   رد مع اقتباس
قديم 26-03-10, 04:47 PM   المشاركة رقم: 58
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو في منظمة Revolution


البيانات
التسجيل: Dec 2007
العضوية: 59465
المشاركات: 536
الجنس أنثى
معدل التقييم: همسه ود عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 13

االدولة
البلدMorocco
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
همسه ود غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : همسه ود المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 


الحلقه الثامنه والعشــــــرون
ملاك
كانت لحضه لاثانيه ويمكن اقل من دقيقه استوت بالراسي الفكره المجنونه .. صرخت بصوت مبحوح من الحماس ..ملاك :ساااااااااااارااااا عنددددددي فكرررررره هبااااااااال اصليييييييه وبقراطيسها من المخازن الرئيسيه ...
سارا :طيب قصري صوتك انا معك بنفس السياره ماني بالبنتلي اللي جنبنا ...
طالعت بالبنتلي اللي واقفه جنبنا ثم رجعت اطالع بالسارا ..
ملاك :يااااااااااااحبيلها يالناس سااار تكفين افتحي الدريشه ..
ردت علي وهي تفتح الدريشه ..
سارا :بس لاتنسين انا بنااااات محترمين ...
ناديت بصوت مرتفع على اللي بالبنتلي بس مانتبه لي الا بعد دقايق وكانت الأشاره شوي وتفتح بس قدامنا طابور طويل من السيارات ... كانت الدريشه تنزل وهي طالع يمنا بأستغراب كان تقريباً عمره بأخر الثلاثينات ...
ملاك :تبيعها ..
تلفت حوله ورجع يطالع فيني وكنه مو متأكد من اللي سمــــعه ..
سارا :بكـــــم عاجبتني بشتريها ..
ملاك :لاتقول فيه منها كثير حنا مانبي الاهذي ..
بس ههههههههههههههههههههههه طلع الرجال ماهو راعي حركات صك الدريشه وطنشنا اخخ ياحليله شكله شخصيه ..
سارا :ياهبلا خلاص راحت البنتلي قولي وش كنتي تبين فيني ..
رجعت اصرخ وانا اتكلم من الحماس لاتلوموني .. بعد ماخبطتها على ظهرها لزوم الأتيكيت ..
ملاك :ايه ذكرتيني اقولك وش رايك يااااااااارررررربي ..
كانت تطالع فيني وهي صاكه اذانيها ..
سارا:كل هذا حماس حاول تمالكين عمرك وطرحي الفكره على طاولة النقاش ..
ملاك :يااااااربي من وين نجيب طاوله عشان تصير طاولة النقاش ..
سارا :ياليل الزفت كان لازم نضرب مشاور ليه ماقلتي لنا عليها وحنا في بيت خالتي عندها طاولات كثير ..
ملاك :طيب وش رايك نستغني عن الطاوله ونخليها سيارة النقاش ..
سارا :كفك ..
وبعد ماطقينا لبعض ..
سارا:والله ماأنتي هينه يالله اطرحي فكرتك على سيارة النقاش ..
ملاك :لاياهبلا في سيارة النقاش ولاتبينا نطلع ونركب فوق السياره ..
سارا :لاخلاص كذا حلو في سيارة النقاش
ملاك :طيب اسمعي وش رايك توافقين على الخطوبه ..
صرخت بوجهي ..
سارا :اللحين كل هالحماس واخرتها وش رايك توافقين على الخطوبه ..
ملاك :ياغبيه ياهبلا اسمعيني ماودك اهبال خلاص قمت الهبال انك توافقين بس لمجرد الأستهبال وش وراك بتصيرين مخطوبه لدكتور العبي الدور انبسطي واستانسي وبعدين لاجاء الجد وقالوا ملكه وزواج غيري رايك وارفضي ..
سارا :لاا الأمور هذي تخوف مافيها لعب ...
ملاك :ياغبيه تخوف لأنك تشوفينها تخوف بعدين انا معك لاتخافين ..
سارا :وخالتي اكيد بتزعل ..
ملاك :وش بيزعلها قولي انك مارتحتي لولدها بعدين هي تحبك وماراح تزعل منك ..
سارا :وهو ..
ملاك :وش فيه هووو..
سارا :ما ادري اخاف منه..
ملاك :وليش يخوفك انتي تلعبين عليهم يعني ماراح تزوجينه ليه تخافين ..
سارا :مادري ياااررربي ..
ملاك :يااالله عاد سار وافقي لاتفوتين علينا فرصة المتعــــــه ..
سارا :مادري بفكر ..
ملاك :يووووووووووه سارا لاتطيحين من عيني وش افكر مسألة علوم هي ترى كلها ايه اور لا يعني سهله مايحتاج لها عبقريه وتحليل وتفكيك وتركيب ..
ماصدقت انها تهز راسها بأيه حضنتها وانا اصرخ يييييييييييييييييييييييييسسسسسسسسسسسسس ...

ضحى
وقفت متردده قدام شنطت ملابسنا كثيرر.. بأي مظهر بنطلع قدامهم بمنظر بنات الفقر اللي راميهم ابوهم نطلع بمظهر يثير شفقتهم ويجيب الكلام له يمكن فيه احد للحين ماهو داري بعمايل مبارك يدري ونكشف المستور .. او اطلع بمنظر المقتدره اللي شقت طريقها بالحياه من لاشــــيء لين صارت قادره تلبس وتلبس عايلتها ولامدت يدها لأحد او انتظرت صدقه من أحد ..
رفعت راسي للسقف وبعزم اتخذت قراري ماراح اذل نفســي وشدونتي وعشان ايش اصلاً مبارك خلاص ماعاد يهمنا والراي الناس فيه مايقدر ولا يأخر الناس عمرهم مايناظرون الحقايق وخفايا الأمور الزم ماعليهم الظاهر لهم ... وحتى لو شافوا وعرفوا وش بينفعونا فيــــه كلهم من طينه وحده مبارك ماطلع على احد بعيد وعيال عمانه وعماته ماهم بعيد عنه وخير دليل عسافوووه وخلفوووه ...
طلعت لصاله وين ماكان جالس عساف الغفله .. قلت له من غير مقدمات وقبل حتى ماينتبه لوجودي ..
ضحى :قوم البس أبيك تودينا السوق بروح اجيب عباتي وشنطتي القاك بالسياره اذا تبينا نروح لعزيمة أختك ..
عساف بسخريه:تأمريني طالع عمرك .. اذا تبين اوديك اطلبي ماهو جالسه تأمرين علي ..
رديت وانا مقفيه عنــه ..
ضحى :للأسف ماأعرف اطلب تعودت التأمر .. اذا تبينا نبداها صح نفذ اللي اقولك عليه .. وفكر فيه على أنه طلب
صديت عليه لأني وصلت لغرفتي .. كملت ..
ضحى : عشان ترتاح نفسيتك لأن الحياه معي كلها اوامر ..
دخلت من غير ماأسمع رده على كلامـــــــي .. بعد عشر دقايق كنا بالسياره قدام جالسه شدن مبسوطه على الأغنيه اللي مشغلها خايب الرجاء لمطربه لبنانيه من بنات الشوارع اللي هابين فيهن هالأيام ...
ضحى :مر على بيتنا بأخذ خواتي لسوق ..
عساف بنرفزه :تأخذينهم وين شايفه السياره تسعهم ..
ضحى :ماهي مشكلتي هذي مشكلتك انت ..
مارد علي بس من سواقته وضح انه معصب .. اعصابك ماشفت شــي صبرك علي ان ماجبت لك القولون والقرحه والضغط وامراض الدنيا بحياتك معــــــــي ..
نزلت من السياره قدام بيتنا بعد ماطلبت من شدن تبقى بالسياره .. دخلت الباب ووراي نوف ووعد اللي كانوا يلعبون برى وهالشي حذرتهم منه مليوووون مرره مايسوونه خصوصاً بهالوقت من اليوم الساعه ثلاث ونص العصر من يحتمل هالحر غير الضبان ..
وعد :ضحى ليه رجعتي طلقك ..
ضحى :ماعتقد يخصك هالشي اللحين المليوووون مره اللي قلت لكم فيها لاتطلعون العصر بالشمس ماكفتكم ...
ملاك :لاماتكفي لازم المره واحد بعد المليوووون بعدها يبدون يفكرون بكلامك لاحظي يفكرون ماينفذون ..
سارا :ضحى وين شدونه ..
ضحى :بالسياره ,, اسمعن انتي وياها ابيكن تجن معي لسوق معزومين اليوم وباخذكن معي ..
ملاك بتصفيره :يااااااااااااااااااخطيررره سوووووووق وعزيمه ..
سارا بتصفيره:ياخطيررررره عزيمه وسوووووووووووق ...
وعد :لااحلفن بس وانا ونووووف مالنا رب وش حيث هن ..
ضحى :انتن اشري لكن بس عزيمه لاتحلمن اخذكن معي ..
وعد :اصلاً حنا اللي مانبي نروح بس لاتنسين الخمسين حق العشاء ..
نواف :وانا خمســـــــــين ..
ضحى :اعطيكن خمسين بس تقاسمنها ولو شميت خبر ان وحده منكن معتبه ورى الباب هذا حشيت رجولكن حش ...
وعد :لااا ياعمررري بتسجنينا والله خالقنا احررررار ..
ماتحملت معاندها مع اني مابي اصارخ عليها بس غصب تنرفزني ..
ضحى :ووووووووعععععععععد ..
نقزت من مكانها وراحت ورى ملاك ..
وعد :لاتصارخين امزح معك لاتعصبين والله امزح ..
نفخت بالضيق ياكثر ماتعصب فيني هالبنت سألتهم ..
ضحى:وين ميشو ..؟!
سارا :فوق بغرفتها .. اندها ليكي ..
ضحى :لاخليك انا بطلع لها ..يوم ارجع القاكن لابسات عبيكن ..
سارا :ولايهمك عبينا جاهزه قبلنا ..
طلعت فوق بالسرعه تأخرنا على الزفت هذا محتاجينه اليوم الله لايحوجنا لمخلوق ..
فتحت الباب بقوه ماكنت قاصدتها روعت ميشو اللي كانت جالس على كرسي قدام الدريشه وتمشط شعرها ..
ميشو :ياألهي كاد يتوقف قلبي الم تتعلمي فتح الباب برعونه اقل ..
كانت ترجف لدرجة ان المشط طاح من يدها ..
ضحى :انتي مريضه ..
ميشو :كلا لماذا ..
ضحى :طيب ليه ترجفين على العموم اليوم معزومين ببيت سليمــان ..
ميشو :من هذا لم اسمع به من قبل ..
ضحى :هذا زوج العنز يسروووه ولد عم مبارك وعسافوووووه ..
ميشو :اجل اجل توصلت لمعرفته ..
ضحى :هاه تجين ..
ميشو :يملكون قصر جميل ..
ضحى :ادري ..
ميشو :دعيني افكر سأكون جاهزه في الثامنه اذا قررت الذهاب ..
ضحى :طيب على فكره ملاك وسارا بيجون معي ..
ميشو :أرجو ان يحسنا التصرف ..
ضحى :خليهم يأخذون راحتهم محنا رايحين للملوك ..
نزلت تحت ولقيت ملاك وسارا مثل ماوعدن جاهزات ..
ركبن كلنا ورى وسمعت تنهيده من عساف ..
سارا :وش فيك طويل العمر عسى ماتأخرنا عليك بس ...
ملاك :افااا يالذا العلم كذا ضح ضح ماتعلمينا ان اللي ينتظرنا المحترم ولد عم ابوي مبارك عشان نطلع بالسرعه ومانعطله ..
رغم اني ماأفضل ان خواتي يتهاونن بالكلام مع الرجال بس مع هذا بالذات ماعندي مانع خلهن يطلعن عينه بخبالهن ..
شدن :ليه ماجوو وعد ونواف وشهد وهند وشواقه ..
سارا :جالسين يحرسون البيت ..
عساف :اكيد لازم يحرسن كنز عايلة مبارك الحراميه ماليه البلاد ...
ضحى :سق وانت ساكت معك ارواح ..
شدن :لااماما حنا بشرين مو ارواح لمتنا نصير ارواح خير ..
هذا اللي يقهرني ويرفع ضغطي بالشدن انها تصدق الخرافات اللي بالرسوم والأفلام آآآخ يالقهر سممو افكار عيالنا كبار وصغــار ولاحنا نصير ارواح لمتناا ..!!

ميشو

انتظرت سماع صوتها على الطرف الآخر وانا مغمضت العينين يألهي اجعلها ترد .. ارغب فقط بسماع صوتها لأريد ان يصيبها مكروه بسببي يارب يارب ... كادت تتساقط دموعي حينما انفتح الخط وعلى صوتها ..
سوسو :هااااااي ميشو قلبــي ..
ميشو :مازلتي على قيد الحياه اشكـــــــرك يارب ..
ضحكت طويلاً قبل ان تعلق على حديثي ..
سوسو:ياحبيلك ميشو مخليته جزار على فكره انشغل عنــي ولاترى يسويها هالمجــرم ماضمنـه ..بس ماقصــر نكد علي ومنعني من الطلعه اسبوع ..
ميشـو :وهل يشمل هذا عزيمــة قريبتكم الليله ..
سوسو:هذا اهم شــي واللي يقهر ويفقع المراره ان امي بتحضر والله اللي بتفوتني شوفات والأهم الحروب البــارده ..
جيد هذا ماكنــت اسعــى اليه بأمكاني الذهاب الآن وأنا بغاية الأطمئنان ..طرحت سؤال عليها لأجاريها بالحديث فقط ومن باب الأطلاع على احوال عدوي الودود ..
ميشو :لم تخبريني مالذي اشغله عنك ..
سوسو :موضوع سخيف مثل وجهه ..
وصمتت قليلاً لتكمل ..
سوسو :فاضيه تسمعينه ترى انا مسجونه وماوراي شــي ..
ميشو :وانا كلي لك جدولي فارغ هذا المسـاء ..
سوسو :اجل اسمعي فالبدايه جت تهانيوووه مرته الثالثه تعرفينها تشتكي من العله الثانيه مادري وش صاير بينهن بس اللي حصل قدامي انه ثار عليهن وبغى يسنعهن قدامنا بالعقال,, لكن امي جت بالوقت المناسب وكانت حاميه قالت له ان عندها موضوع بتكلمه فيه اهم من اللي قاعد يسويه المهم طرد حريمه وبقيت انا مطنشه كنت بهرب قبل ماينتبه لي بس لفت نظري كلامهم وجلست اسمع امي تقوله ردوني عيال الـ ....... وكلام كثير كله سب تعرفيــن أنتي لسان امــي
كيف ينقط عسـل ومن ضمــن كلامهـا انها هي اللي نزلت نفسهــا لهم وبالأخير يردونها رد عليها خلفااان وهم حمقــان اعجبك السجع ..
وبدأت بالضحك وأنا بداخــلي نار تغــلي ..
سوسو :اكملك عاد رد وهو حمقــان انا قلت كلمـي عمـي مبـارك وبس ..
وقام وهو متنرفــز وطــلع أنا نبسطت اني نجيت منهــا بس يافرحه ماتمت كلها الدقايق ورجــع كنت جايه بجـلس جنب امي دخل علينا مثل الأعصار واشر علي وقال ..
خلف :أنتي اسبوع كامل ماتعتبين برى البيت ..
سوسو:وطبعاً غسلنا غســل بالسب والشتايم لاتزعلين يمدحون الصراحــه .. طلع من هنا وانا سألت امي عن الموضوع اللي بينهم بس تعرفين عرفجة امي كل اللي قالته اجهز نفسي الخميس الجاي للحفله ولزمت علي اطلع كشخـــه واكشخ وحده بعــد واكيد السالفه فيها عريس ..
ميشو :جيد انا سعيده من اجلك ..
سوسو :يالخبله وش سعيده وزعلانه اقولك امي تعرضين تقل بضاعه تدلل عليها وتقولين سعيده صدق انك ماتدرين وين الله حاطك المهم وش قلتي تجين معي للحفله اليوم الخميس ..
ميشو :ايت حفلــــه ..
سوسو :يووووه ميشو فتحيلي عقلك شوي الحفله اللي امي بتعرضين فيها ..
لم استطيع كبح ضحكتي ...
سوسو :ايه اضحكي وش وراك انتي لا أم مثل أمي ولاأخ شرير مثل اخوي ..
ميشو:كم اءسف لحالك ياعزيزتي ..
سوسو :ميشو سوري والله السوالف معك ماتنمل بس كريمه معي انتظار يالله بااي ..
الى اللقاء غاليتــــــــي .. حسناً الآن بأمكاني الذهاب لتعرف على اسرة والدي اليس كذالك ياصغيرتي روبــي ..

عساف

لفيت الشماغ على وجهي زين ماني ناقص يشوفني احد من معارفي وانفضح فيه على آخر عمري شغال حمالي لبنات الفقر .. كانن داخلات لمحل جزم وانا والنتفه شدين جالسين على كراسي قدامه ..
شدن :بابا شوف هناك ..
عساف :نزلي اصبعك وانثبري ماني مشتري لك شي من هنا ولا من هناك ..
شدن :ومن قال اني ابيك تشتريلي رجال غبي انت .. انا اقول شوف هناك الخبل صديقك ..
لفيت على المكان اللي تاشر عليه ولقيت خلف قمت بروح له بس مسكت يدي ..
شدن :وين بتروح ..
عساف :يعني وين بروح للخبل صديقي ..
شدن :وتخليني بروحي ..
عساف :مانتي بروحك امك وخواتها بالمحل هنا والأغراض عندك وش مخوفك ..
شدن :اذا انخطفت الأغراض بتدافع عنـــي الأغراض جمادات مو بشر ..
عساف :اوووووووووه وين راح ذا .. الله يأخذك ارتحتي اللحين ..
صرخت علي ..
شدن :لاتدعي علي ..
دقيت عليه مارد وش فيه هذا بعــد ياربي من هالخلف ..
شدن :انصمخ ..
عساف :هاه ..
ضحى :اقول امش فشلتنا لنا ساعه واقفين فوق راسك ..
وراحت تمشي وخواتها وراها واكيد انا وراهن بالأكياس ..!!
وبعد مالفن فيني المجــمع ثلاث مرات قررن السنيورات أنهـــن خلصن بعد ماتكسرت يدي ورجــولي بشيل اكياسهــن والمطـــــارد وراهـن .. وبعد مارميناهن بالبيت قلت خلاص هانت بس زوجتـي العزيزه أبله ضحــى كان لها راي ثانــــي ..
ضحــى :شكلك ماتبينا نروح العزيمــه ..
عساف :وروحت العزيمــه ماتصير لين تروحين للمشغل ..
ضحــى :مأحب اكرر كلامي مرتين ..
عساف :اللهم طـــــولك يالروح ..
ووصلتها للمشغل .. وقبل ماتنزل لفت علي السنيورا ..
ضحــى :انتبه على شدن ..
عساف :وشووو يعني مانتي اخذتها معك ..
ضحـى :اخذها وش تسوي خلها معك كلها ساعتيـــن ..
ونزلت وتركت النتفـــه معي شكله مكتوب لي اليوم كله اقضيــه معهــا ..!!


سارا


ياااااي ياني اكتشفت اكتشاف اثري الحياه مو هبال بس فيها شـــــي ثاني حلوووو .. اللي جالسه تسويه ضحى بعساف شي ممتع لأبعد الحدود ماأعتقد فيه شي احلى من انك تشترين ووراك واحد اهبل مثل عساف يدفع ويشيل اكياسك ..
ياحبي لضحى صدق رجاله كنت احسب بس تقدر على البنات الضعيفات مثلنا اطلعت تقدر بعد على رقاله ومو أي رقاله ..
الصراحه اعجبتني الفكره وبقوووه دخلت ميزاجي بس من وين لــي رجال ثور اهبل مثل هذا العب عليه .. شكل مالي الا جوااادوووه بس فكرت ملاك اللي قالتها لي لاتتضمن الزواج فقد خطوبه واستهبال يالله اطرح عليها الفكر ونتشاوره ونشوف وش نرسي عليه ..
درى على كم بعد واشترينا لكل خواتي والساعه ست ونص كنا موقفين قدام البيت ..
ضحــى :يالله انزلوا وبمر عليكم الساعه تسعـــــه ..
عساف :لااا خليه يجون مع السواق ..
ضحى :والسواق وش عرفه بالعنوان بعدين مو حلوه يدخلون خواتي لبيت ناس لأول مره لحالهم ..
عساف :السواق انا اعطيه العنوان وكلكم بتدخلون البيت اول مره ..
ضحى :بس انا غير وهم غير ..
قاطعتهم ملاك ..
ملاك :خلاص ضح ضح حنا نجي مع السواق بس قوليله يدله العنوان ..
ونزلنا وبالبيت جلسنا نحوس بالأكياس وحنا نعطي خواتنا اغراضهم طبعاً خواتي مايحتاج بالهبال وخصوصاً نواف ووعـــد ..
بعدين طلعنا فوق تحممنا وجففنا شعورنا وضبطناها ووش بقــــــى ..؟!
ملاك :سارا مو كنهم الناس يحطون مكياج ..
سارا :ايه اجل ضحى ليش جابته لنا ..
ملاك :بس كيف نحطه ..
سارا :كذا نحطه على وجيهنا وشفايفنا وعيونا ..
ملاك :ايه يعني كيف تعرفين ..
سارا :لا انا وش عرفني ...
ملاك :طيب وش نسوي اللحين ..
سارا :مو لازم نحط اشكالنا كذا حلوووه ..
ملاك :ياهبلا من قال الناس تحط عشان تصير حلوه ..
سارا :اجل ليش يحطون ..
ملاك :كذا جزء من الكشخه انك تحطين مكياج ..
ماشاءالله عليها ملللوكه كل شي تعرف له بس وش دراها هي انه جزء من الكشخه وهي ماتطلع من البيت واكيد بيتنا مافيه احد يكشخ ..
سارا :وانتي وش دراك ..
ملاك :مايحتاج لها ذكاء لوفكرتي شوي بتتوصلين لنفس رايي ترى هي مايبليها فلسفه ...
تبون الصراحه ولأول مره بحياتي افقد اعصابي من ملاك هذي ليه صاير عندها معلومات اكثر مني ..
لحضه تذكرت شـــي ...
سارا :ليش مانقول لشهد تسوي لنا هي دايم تقول ياليت عندنا مكياج عشان اسوي مثل الممثلات والفنانات اللي دايم يطلعون بالتلفزيون ..
ملاك :وتوك تفتكرين يالله نروح لهـــــا ونشوف شهــدوووه وش بتسوووي ..
وفعلاً شلنا قشنا ونزلنا تحـــــت وقلنا لشهد اللي طارت من الفرحه يوم شافت المكياج اللي معنــا .. وحنا وثقنا فيها لأنها دايم تتابع برامج فيها يسون مكياج بس حنا كلش مانحب هالبرامج ..
شهد :يالله ملاك حطي لك كحل من جوا ..
ملاك :لاوشووو ماعرف انتي حطي لي ..
شهــد :هبلا انتي ترى مايبي لها عرفنه ...
ملاك :يووووه يعني سويتي كل هذا عجزانه ترسمين لي كحـــل ..
شهــد :طيب ياويلك لو بكيتي ..
زفت ملاك شهــد وطاحت علي ..
ملاك :انا ابكي ماتخسين الا انتي ..
تسندت علي شهد لين قامت بعدين زفتني ..
شهــد :اللحين من الصبح منكسر ظهري وانا اسوي لك مكياج انتي واختك وهذي اخرتها بعدين انا ماقصدي تبكين بمعنى تبكين قصدي تدمع عينك وهذي رد فعل طبيعي لأني برسم كحل جواها ..
سارا :وليش منكسر ظهرك كانسه السطوح ولاغاسله مواعين ..
ملاك :وبدون رد فعل طبيعي ولارد فعل صناعي يالله كملي شغلك ..
شهــد :كللللللللللن تبن ماني مسويه لكن شـــــي ..
جريتها مع شعــــــرها ..
سارا :اجل رجعي الروج البرتقالي اللي اخذتيه ..
شهــد بقهر :حرام عليكم هذا اجر شغلي الباقي ..
ملاك :انثبري مافيه كملي شغلك بعـدين خوذي اجرك ...
شهــد :اوووووووووف طيب يالله ارجعي اجلـــسي ..
وخلصنـــــا من المكياج جاء دور اللبس ... عاد هذي مايبيلها مفهــوميـــه صح .. الا يبيلها مفهــوميه لأنا كنا مشترين كعب وحنا مانعرف نمشــي بالكعب ...
هنــد :اللحين انا ودي افهــم من قصركن يوم مشتريات كعب لاوبعــد سبعه مادري ثمانيه سانتي ..
ملاك :وانا وش دراني انها كعب شفتها وأعجبتني واخذتها ..
شهد :ياعيني على التفكيـــــــــر ..
سارا :هييييي انتي وياه شكلنا سكتنا لك وتماديتن وش فيها يعني مانعرف نتعلم كل أنسـان فيه شـي بحياته مايعرفه بعـدين يتعلمه ويصير يعرفه ...
كانت ملاك تربط الخيط حق جزمتــها شوي ووقفت وهي ماسكه بهند وشهـــد ..
ملاك :ياالله بمشــي لين الباب وارجــع كم مره لين اعرف وانتن ابقن ماسكاتني ..
شهـد :ليه خبلات حنا نفكك على فكره لو طحتي ترحمــي على رجلك لأنه يابتنكســر يابتنكســـر ..
وبقت ملاك تمشــي لين الباب وترجع وانا جالسه على الأرض اتفرج عليهم وعيني على رجول ملاك اللي يرقصـــن ...
لاوالله اللي عرفنا له وانا وجهـــي اقول بتعلم يازين ساكتـــه .. بس ليه ماجرب .. وبدون مافكر مرتين اخذت جزماتي ولبستهــن وتسندت على الجدار وحاولت امشــي حسيت بنفــسي متوازنه وكانه على الأرض يعني عادي مشيت بعــد عادي جيت امشي وراهم وماهو منتبهين علي لفت ملاك الا أنا بوجها صرخت بخوف وجت بتطيــح بس شهـد وهند كانوا ماسكينها ....
ملاك :سارا ياحمــــــــاره كيف سويتيها ..
نفخت صدري ..
سارا :ياحبيبتي هذي موهبه من رب العالمــــــين ..
ملاك :خلاص فكنــي سارا ماهي احسن منـــي ..
وبس فكنها مشت خطوتين وطاحــــــت ..!!

ضحــى
طلعت من الصالون الساعه ثمــان ونص مباشــره ركبت السياره وقلت له بالســرعه يروح البيت ..
عساف :والله لو اني سواقكم الهندي كان سلمتي علي ...
ضحـى :وليه السلام قبل ساعه كنت معك ..
عساف :والله طيب بسألك بالله لو انتي عنــد فصل الحصــه الأولى ورجعتي لهم الحصــه الثالثه ماراح تسلميـن عليهم ولاحلال فيهم وحرام فينـــــــــــــــــي ...
شدن :ماما ليه طــولتي ..
طنشته ورديت على شدون ..
ضحى :سوري حبيبتي اخر مره اتأخر عليك فيها ..
لااا اوب اوب شكله ولللللللع ناااار ياحياتي توك ماشفت شـــي ..
شدن :ماما اللحين وين نروح ..
ضحى :نروح بيتنا ونلبس بعدين نروح للعزيمه ..
شدن :العزيمه وين .. عند ام خالد ..>> محد يعزمهم غيرها ههههههههه ..
ضحى :لاحبيبتي العزيمه عند اخت بابا عمتك يعني ..
شدن :لااااا وععععععع ماابي ..
كتمت ضحكتي ياحياتي ياشدونه بالفطره كارهتهم ..
ضحى :لا حبيبتي عيب تقولين عن احد ماتعرفينه وععع شوفيهم قبل بعدين احكمي ..
كانت بترد بس شكلها متردده وتوزع نظراتها بيني وبين خايب الرجاء ..
شدن :ايه بس يعني اكيد هي مثل بابا ..
لااااخلاااص ماقدرت استحمل عن جد ضحكت لاوبالصوت يالربي هههههههههههههههههههههههههه ..
لفوا يطالعوني بعد ماسمعوا ضحكتـــــــــي جيت بتكلم بس ..
ضحى :لاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااااااااااااا ...
وصقعت بالكرسي اللي قدامـــــــي ...
آآآه لا رفعت راسي بالسرعه مالقيت شدن ..
ضحى :شدن شدوووونه ..
شدن :ماما انا هنا تحت طحت ...
دخلت من بين المقعدين اللي قدام ورفعت شدن وجبتها عندي ورى ...
ضغطت على يديني اللي ترتجف وقلت لعساف اللي حاط راسه على الدريكسون ..
ضحى :كنا بنموت بسبتك ...
توقعت أي رد الا صرخته اللي افزعتنااناوشدن ...
عساف :ببببببببببسسسسسسسسسسس ولاكلمــــــه مابييييييي اسمممممممع صووووووووووووووووووووووتك ...
ضحى :خير ان شاءالله وش شايفني قدامك لاتصرخ علي ..
رجع يصارخ وبالصوت اقوى نرفزني اكثر ..
عساف :قلت لكككك بسسسسسسسس بسسسسسسس ..
وحرك السياره بعصبيه اول ماوصلنا البيت نزلت وانا اسحب شدن معــي وعلى طول على غرفتنا ..
فصخت عباتي ورميتها وجلست على السرير ,, احس بداخلي رجفه آآآه موقف مخيف الحمدالله الحمدالله اللي نجانا .. بلحضات كنا قريبين للموت واللحين من فضل الله علي جالسه هنا حيـــه الحمدالله والشكر لك يالررب .. الحمدالله .. الحمدالله ..
شدن :ماما ايش صار ..
ضحى :هاااه ..
شدن :لاتقولين هاه تصيرين غبيه مثل بابا ..
ضحى :شدن عيب ..
شدن :ماما الأكياس بالسياره كيف بلبس فستاني الجديد ..
ضحى :روحي قولي لأبوك يجيبهم ..
نطت شدن وكانها ماصدقت ..
شدن :حاضر ..
قمت للمرايه اطالع مكياجي فيهــا موكنها مبالغه شوي بالشدو .. مو مهم مقبول نوعاً مااا ..
طالعت بأظافري اللي صابغتهن بمناكير فوشــي نفس لون الروج ماأدري ليه تذكرت ميشو يمكن لأنها دايم حاطه مناكير بس اللحين وش قررت بتروح معنا او لا ..
كنت ماسكه جوالي وادق عليها يوم دخل عساف ومعه الأكياس ..
ناظر فيني شوي ولف وطلع ..
شدن :يالله ماما لبسيني فستاني تأخرنا مرررررره على العزيمه ..
ضحى :طيب اكلم ميشو واجي البسك ..
دقيت عليها ماترد بعد شوي ارسلت لي انها بتجــــــي ..
طيب ليش ماترد مافكرت كثير لأن مشاعل بالذات مأحد فاهمها ..
بعد ساعه وقفت بالتأمــــــل .. قدامي باب كبيــر واسع مفتوح بكبـــره ,,عنوان الكرم يايســــــرى ..
طالعت حولي بغربه مافيه شــي مألوف لي مأحس اني بلقى هنا أي راحــــــه ..
معقـــــوله انا جيت لهنا برجولي رضيت اجي هنا .. ليش مارفضت .؟؟.
وبـدت اصوات كثيــره داخلي تتحاور ..
ضحى تدرين من هنا ذولا عائلة ابووك .. العائله اللي نفتكم وسرقت ابوكم منكـــــــم هذي عايلة محمــد عم ابوك اللي سرق ولد اخوه من بناته عشان عيال ولده كل اللي هنا كان لهم يد بأذيتكم بمعانتكم بعذابكم ... وش جايه تسوين هنا وش اللي عندك وبتثبتين لهم .. انك عشتي حياتك من غير مساعدتهم انك حاربتي اللي اقوى منهم عشان تعيشين عيشة قسوه هم سببها,,
عرفوا.. سمعوا ..وشافـــــــوا .. وش كسبتــــــي..
الاعتراف بقوتي اللي بشوفه بعيـــونهم .. ايه ابغاهم يعــرفون ويعترفون لأنفسهم اني قويه قويه قويه ..
ضحـــى :قويـــــه ..
حست بضغط يد شدن الصغيره على اصابعـــي ..
شدن :بيتهم حلوو ..
فكيت لثمتـــي ودخلــت استقبلتني خدامه اخذت مني عباتي .. كان الديكور كلهم مرايا جلست اعدل شعري اللي مرتب ياااه لهدرجــه متوتره حسيت بداخلي يرجــف .. شكل توتري اليوم بيفوق أي توتر مر علـــي ... ويمكن اكبر موقفين شعرت فيهم بالتوتر اتذكر ايام الثانويه العامه ويوم دخــــلت عساف علي قبل ست سنــــــــوات ..
سؤال مزعج يتردد صداه داخلي وش جابك هنا ليش جيتــــــــــي ..؟!
وتوسل يهمــــــس لي ارجوك ضحــى خليك قويه لاتضعفيـــن خليك قد المواجهه الصعبـــــه اللي تنتظرك ...
تأملت نفســي للأخر مره وزفرت بقوه لفيت ادور شدن اللي كانت واقفه على بعد خطوات مني وسبابتها بفمها ورافعه راسها للسقف ..
ناديتها وجت عندي مسكت طرف تنورتي الحرير وهي للحين تطالع فوق ..
حسيتها بريئه مره تايهه غير عن شدن المشاغبه اللي تعودت عليها رفعتها وبستها على خدها ..
ضحى :شدونتي وش فيك ...
وصلني صوت الكريه الناعم لدرجــة الميوعــه ..
يسرا : ياامرحبااااا يامرحباااااا ياحيااا الله من جانااا تو مانور البيت ..
سلمـت عليها بالطريقه عاديه حاولت فيها ماوضح أي مشاعر ..
يسرا :ياعمررري هذي شدووون ياحياتي ..
وقطعت شدن بالتبويس وبعد ماخلصت قدام عيونها مسحت شدن وجها بكفها الصغــيره ..
يسرا :ياهلااااااااوالله تفضلوا حياكم الله تفضلوا كل الأهل بانتظـــــاركم ..
ودخلتنا بمجلس كبيـــــر فيه انواع البشر الحضور كبير كبير ماتوقع اقتصــر على العائله بــــــس ..
توقعون فكرة رحت اسلم عليهم لااااااااا وقفت محلي وهم اللي قاموا وجوو يسلمـــون علي ..
آخر وحده جت تسلم علـــــي كان واضح عليها الكبر عرفتها قبل ماتهمس لي يسرا بأسمها ام خــــــلف .. زوجة ابوي المحترمــه اعتبرتها من عرض الضيوف وماخصيتها بأي مشاعر ايجابيه او سلبيـــــه ...
وصل لسمعي حسوس ماهي غريبه علي وضجه اعرفها .. أكدها لي دخولهـــــم ...
تصدقون ماعرفتهم لأول مره بس اللي اكد لي انه هم شدن اللي قامت من مكانها بيني وبين يسرا وراحت تركض لهـــم ..
شكل اليوم بتتسجل فيه احداث كثيره من ضمنها ان ملاك وسارا ماصاروا حلوين بس لاوعاقلين وثقــــــل ..
سألتني يسرا بالشك وهي تقوم بترحب فيهم اذا كانوا خواتي اكدت لها انهم خواتي شفت دهشه على استغراب على اعجاب بعيــونها ...
شي طبيعــي التوأم اعجبوا الكل بس الأكيــــد ان الكل ضاع بزرقة عيون ميشـــــــــو ..


نهــاية الحلقه الثامنــه والعشرون

 
 

 

عرض البوم صور همسه ود   رد مع اقتباس
قديم 29-03-10, 03:37 PM   المشاركة رقم: 59
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Nov 2009
العضوية: 152110
المشاركات: 2,010
الجنس أنثى
معدل التقييم: اموره المزيونه عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 19

االدولة
البلدKuwait
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اموره المزيونه غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : همسه ود المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 





ماقصرتي يالغاليه


متابعتج للنهايه


بصراحه احلوت الاحداث


حيل


ناطرتج يالغلى لاتبطين علي ..





 
 

 

عرض البوم صور اموره المزيونه   رد مع اقتباس
قديم 02-04-10, 06:46 PM   المشاركة رقم: 60
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو في منظمة Revolution


البيانات
التسجيل: Dec 2007
العضوية: 59465
المشاركات: 536
الجنس أنثى
معدل التقييم: همسه ود عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 13

االدولة
البلدMorocco
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
همسه ود غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : همسه ود المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 


الحلقــــــه التاسعــــه والعشـــرون ..

[..يامحاسن الصدف..]

((1))


بدت تشك بنفسها معقوله رمشت بعيونها يمكن هذا تأثير العدسات ولا أطنان الماسكيرا اللي مغطيه رموشها ... لا اللي تشوفها قدامها صدق واللي اكد لها الأبتسامه الواثقه اللي على وجهــــــا .. هذا ميشو ايه ميشو ..
:سعاد وش فيك قطعتي البنت ..
لفت على مرت اخوها اللزقه ..
وبلعانه قالت :لازم اتمقل فيها زين عشان لجيت اوصفها لأخوي ..
الثانيه انحرت وبقهر حطت رجل على رجل وهي ترد عليها بوقاحه :طيب صوريها وريحي عمرك ..
سعاد :لاموحلوه يشوف صورتها خليها مفاجئه والوصف لزوم التشويق ..
سفهت مرة اخوها السخيفه ورجعت تطالع بميشو ياءالله مابغت تعرفها مع انها ماتغير فيها كثير بس اول مره ترسم عيونها بالكحل بهالطريقه والروج الأحمر الفاقع مطلعها عذاب .. معقوله طلعت اخت مرة عمهـــا وبنت عمها مبارك كيف شلون يعني هي كانت تدري من قبل ..؟! ..لاااا ماأتوقع اكيد هي تفاجئت فيني مثل ماتفاجئت فيها ...
قررت ترسل لها وتشوف وش ترد عليها .. ارسلت (( صدق اللي تشوفه عيوني هذي انتي اللي جالسه قدامي ))
ردت عليها بعد دقيقه كامله ..((يالها من مفاجئه جميلــــــه ))
حذفت الرساله وهي مقهوره اعز صديقه عندها معها بنفس المجلس وماهي قادره تجلس جنبها وتسولف معها وش هالملل .. بس امها بتعرفها يعني..؟!.. لا ماهي معقوله اذا هي نفسها شكت فيها امها اللي ماشفتها الا مره او ثنتين ودايم وهي متنكره وبلوك غير بتعرفها ..
وودها لوتروح تسولف معها لكن بتنتظر اللحضه المناسبه ولسألتها أمها او أي احد عنها بتقول انها من معارفها بالجامعه ..
بس والله مفاجئه ماتخطر على البال ولامن يصدق ان مشاعل اللي من سنين وهي صديقتها تطلع قريبتها بعــد يامحاسن الصدف ...!!
عيونها تروح وتجــي عليها حتى انها ماطالعت بمرت عمها اللي جايه عشانهــا هالكثر ومركزه على صديقتها اللي تقابلها كل يوم بالساعاااااات اجل الناس اللي مايعرفونها وش بيسوون .. بس لفت انتباها البنتين اللي دخلوا مع ميشو توأم بس وش جنااان عليهم سمااار ماصار ولاأستوى فضيع بجد .. ومن دخلوا وروسهم بجنب بعض وهاات يهرج واضح عليهم يحشون بالموجودين وشكلهم فرفوشيات من الأبتسامات اللي يوزعونها ..
واللي يضحك صدق حركاتهم مع يسرا لاتكلمت معهم ابتسموا لها ولارجعت تسولف مع أختهم سوو حركات بينهم انهم ماهم طايقينها ولا أهتموا اذا احد يشوفهم اولا ..
:وجججعععععع وش جابها ذي ..
لفت تشوف من تقصد لقتها العقربه ريموووووه بس من هذي اللي معها شكلها مو غريب عليها ..
سألت العله اللي جنبها :من هذي اللي معها ..؟!
:ماتعرفينها هذي بنت عمها مادري خالتها المهم من عائلتها الكريمه ...
عرفتهــا هذي فطيم بس وش عندها العله مسويه عملية تجميل ولا وش الحكايه ماعرفتها الا بالشامه اللي فوق شفايفها ..
استغلت الفرصه يوم قامت الناس تسلم والمجلس صار حوسه اللي داخل واللي طالع من عذرهم اختنقوا من الجلسه ثواني بس وكانت مع ميشو برى ..
سعاد :لاتصيرين خوافه بندخل مجلس ثاني هذا بيت عمتي عارفه كل غرفه منه لاتصيرين خوافــــه ..
ميشو :للخوف دواعيه في بعض المواقف ..
سعاد :ايه ماقلنا شــي ادخلي بس ولاتبين تقابلين العقرب ريمووووه ..
ميشو :كلا هنا لا بأس على الأقل لاتوجــد عيون تحرقك حرارة نظراتها ..
سعاد :عاد عايلتنا مايحتاج عليهم نظرات تذبح كلها غيــره كأنهم ماشافوا خيـــر عاد انتي مايحتاج جزء من الموجــودين تعرفينهم ...
ميشو :ارايتي ياعزيزتي مأجمــل ماكان يختبيء لنا ..
سعاد :اكيد حبيبتـي مافيه احد كثري اليوم مبسوط ومحظوظ ..
وكملت وعيونها بعيون صديقتها اللي تهز جوالها بتورتر :وأخيراً شفت خواتك ..
ميشو :وهل نالن اعجابك ..
سعـاد :ماعليهم مملوحين ..
ميشو :تتدحثين وكأني لم ارى نظراتك أليهن ..
سعاد بضحكه :هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههه ..
يأختي كم عين لك انتي شكل لك عيون براسك من ورى ...
ميشو :دعيك من هذا الهراء وأخبريني كيف استطعتي المجيء ..؟!
سعاد :البركه في باشا (أم سعاد )تعرفين اذا بغت شــي مشته على الجميــع حتى لو خلفوووووه ..

((2))

ميشو


وكأني كنت انتظر ذكر اسمه ليسقط المحمول من يدي .. التقطته سعاد وهي تكمــل جمـله كانت تقولهــا ..
لأعلم ماسر بأن أرى مالك وأخشــى خلف .. هل رابط الأخوه بينهمــا هو السبب .. ولكني دائماً ارى سعــاد وليراودني هذا الشعور .. هل نضيف الجانب الذكوري للحسبــه ربما ..
سعاد :لاااميشو ولا أنتي معــي ..
ميشو :.....
:سعاد أنتي هنا ..
سعـاد :ايووه .. عمتي اعرفك على مشاعل من معارفي بالجامـعه ..
يسرا :اجل طلعتم معرفه وأنا اقول وش سر نظراتك لها اول ماتقابلتوا ..
سعاد :عمتي مو كذا عاد قدام البنت ..
لاتعجبني صراحة هذه الـ يسرا فهي منافيه لمبداء اللباقه الأجتماعيه .. ام المقصود من صراحتها معاني خفيه تحاول ارسالها لسعاد .. فهي عمتها وبالتأكيد بينهن لغة حوار خاصه ..
يسرا :على العموم تشرفنا مشاعل ..
لم ارغب بالحديث ولكن نظراتها المترقبه أجبرتني عليه ..
فأجبتها بأبتسامه ملتويه ..
ميشو :الشرف لي عزيزتي ..
ارتفعا حاجباها ثم سرعان مأستقرا على وضعهما الطبيعــي ..
يسرا :عن اذنيكما ...
لم نرد بالتأكيد قالتها قاصده السخريه ..
سوسو :ازهليها عمتي رغم انها عمتي وبهالعمر عليها حركات ورعنه فضيعــه .. بس ماقلتلي وش رايك في بيتها ..؟!
ورفعت عيناها تتفتحص السقف ثم دارت بهما على قطع الأثاث المختلفه وكأنها تشاهدها لأول مره ..
أجبتها حينما استقرت عيناها بعيناي ..
ميشو :رائع أخبريني ماسر العداوه بين والدتك وعمتك ..
سوسو :مو سبب معين كل وحده ماتحب كل شي فالثانيه وتنقد اللي تسويه .. بس تصدقين احس ان امي تغار من عمتــي وتحسدها على فلوس زوجها ..
ميشو :ولكن والدتك ليست بالمحتاجه لديها الكثير ..
ضحكت على كلامي وهي تجلس على الأرض بحركه مفاجئه وتسترخي متكئه على الكرسي التي كانت تجلس عليه ..
سوسو :ياحياتي يامشاعل مافيه احد يشبع من الفلوس والغبي اللي يقنع باللي عنده ..
انفتح الباب بالطريقه لاتمــت للهدوء بصل .. ولجت من الباب فتاة بعمر نوف تقريباً ترتدي ملابس في غاية العري شعرها مقصوصه بطريقه غريبه بحيث انه من الأمام اطول من الخلف وقصير لايصل الا رقبتها وقد لونته بألوان تتراوح مابين الأحمر والأزرق .. كانت تمضع لبانه بالطريقه غير مهذبه ابداً ..
:بدووو أدخل مافيه غير سعووده وصاحبتها ..
ثم وجهت الحديث ألينا ..
:هآآآآآي كيفكن صبايا ..
سعاد :هآآآي ايمي ..
وأردفت تعرفنا على بعض ..
سعاد :هذي ميشو صاحبتي .. ميشو هذي اميره بنت عم بدر .. وبدر ولد عمتي يسرا ..
الآن فقط وقع نظري على الشاب الذي كان يقف على الباب اوربمـا هو اقرب للمراهقه منـه للشباب.. كان يحدق بنا بلهفه أشمئز من رؤيتها بعيون الشباب ..
سعاد :عن اذنكم بنطلع ..
اميره :لا وين رايحين ماشفناك سعووده ..بدوو قولها ..
سعاد :سووري ياحياتي بس ميشو متضايقه يالله ميشو ..
وخرجنا وذالك البدر لم يتحرك من مكانه بل كان يطاردنا بنظراته ..
وحينما أبتعدنا عنهم ..
سوسو :وين نروح اللحين مالي خلق أرجع للمجلس والعقربه موجوده فيه ..الله يستر لايكون الحرب العالميه الثالثه قايمه بينها وبين أمي ..
ولكني جذبتها مع ذراعها ..
ميشو :ولم لا دعينا نتسلى قليلاً ..
..........................

[..عيون الحســـود ..]

((3))

سارا
وأخيراً شرفت حضرتها كنت شوي ولاقمت ادورها .. قلت لملاك ..
سارا :خلاص جت ..
ملاك :الحمااررره جالس تتضحك ماكان فيه احد جالس هنا محترق يفكر وش صار لها ..
سارا :وش تتضحك هذي ..
ملاك :بالعربيه يافالحه ..
وسكتنا يوم جت لنا اللي ماتنسمى يسرروووه ..
يسرا :وش فيكم بنات ماشربتوا العصير ولاماعجبكم ..
كنت برد بالذوووق بس ملاك سبقتني ..
ملاك :مانشرب مانقاا ..
يسرا:صحيح سووري ليه ماقلتوا ..ونادت الشغاله: غيري لهم العصير شوفي وش يشربون ..
ملاك بنرفزه :وجعععع هذا وش تبي غصب نشرب عصيرها ..
سارا :لايكون حاطه لنا فيه شــي ..
ملاك :بلى غباء ..
ياربي وش فيها ذي شكلها صدق متضايقه صح يسرووه لصقه وثقيلة دم بس مو لدرجة انها تنرفز منها هالكثر ..
ملاك :ساراا احس اني مكتومه ودي اطلع من هالمكان ..
ووجها تغير حسيته فجأه صار شاحب ..
سارا :كيف نطلع مانقدر ..
ملاك :ياررربي ودي اطلع من هالمكان اكرررهه ..
ياويلي على أختي لايكون انصكت عين اكيد انضلوها اجل وش هالضيقه اللي نزلت عليها فجأه .. بس من اللي نظلتها اكيد ذيك العجوز المتصابيه اللي لابس فستان ازرق من يوم جينا ماأرتحت لنظراتها ولايسرووه هذي تقول أنها أختها زوجها ..
سحبت راس ملاك وهمست لها ..
سارا :عرفت من اللي نظلتك ..؟!
ملاك :ليه انا منظوله ..
سارا :اكيد ياحلوه اجل وش سر هالضيقه اللي جتك فجأه ..
ملاك :تهقين ..
سارا :الا اهقي ياكل الهقاوي انتي ..
ملاك :والله ماهو وقت هبالك ..
ومدت يدها تاخذ شدن اللي ماره قدامها وجلست تسولف معها وطنشتني .. انا توأمها طنشتني .. كنت مقهوررره حيل وجالسه انافخ وفجأه طاحت عيني بعين البنت اللي مع ميشو وكانت تبتسم لـي ..
ياحليلها طيبه بس مادري ليه كشرة بوجها صدق اني نفسيه ..
بس فيها شي لفت انتباهي من دخلت كل شوي داق جوالها ترد وهي تضحك تمده للميشو شكلها تبيها تكلم بس ميشو مطنشتها وطلعت مرتين برى ورجعت ...
من دخلت هالمجلس ماحسيت بالراحه لأي احد اشمئز من كل الموجودين اقرف منهم لتصورت انا ذولي اهلنا .. الحمدالله انا مقطوعين عن بعض والله انها نعمه من رب العالمين ..
يالناس شوفي ذي ولاذيك اخخخخخ كلهم يجيبون المرض وخصوصاً وحده دخلت بعدنا من جلست للين اللحين وهي تكركر كانها جالسه تابع مسرحيه كوميديه وبس تميع وتدلع ولجت تهرج مع الحريم شوي وتذوب صح هي حلوه لاحلللووووه لاحلللللللللللللووووه بس ترفع الضغط وحاطه علبتين مكياج على وجهااا وكيلللووو كحللل على عيونها .. بس روجها يهببببببببببلللل ..
حسيت بشي يوطى رجلي ..
سارا :آآآآآآآآآآآيييي ..
ملاك :وجعي فضحتينا البنت تناظرك تبيك تنزلين عيونك وانتي بكل قواة عين تطالعينها لين انحرجت ووخرت عيونها ..
بنت أي بنت انا مابحلقت بحــــد ..
سارا :أي بنت ..
ملاك :هاللي طايحه فيها تبحلق من الصبح ..
يووووه ياربي مانتبهت اني اناظرها ...
سارا :ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههه..
رجعت ملاك توطى على رجلي بقوه ..
سارا :ههههههه ,,آآآآآآآآييييييييييي ,,هههههههههههههههههه...
كتمت المي وضحكي غصب يوم شفت نظرات ضحــــــــى الصارمه ..
..............................

[..حينما يتحقق المستحيل ..]

((4))


من درى انها هنا انعفس وانقلب حاله تجذبه بالطريقه مجنونــه ..مايحبها بس تعجبــه تصلح صديقه له بس مو حبيبه ,, قدامها يحس نفسه ساذج وده يتقرب منها تعجبه شخصيتها ,, على الرغم من انها بنفس عمره لأنها اصغر من أخته بالسنه الا انه يحسها اكبر منـــــه بالتفكير بالتصرفات وبكل شي فيها غير عن كل البناااات غايتها غير غايتهن رفضها المستميت لتكوين أي علاقه معـــه ..
نظرت الأشمئزاز اللي يشوفها بعيونها لتكلم فيها عن حبه لها اشياء كثيره تخليه واثق أنها ماهي لعابه بس ماهي محترمه وهذا اللي قاهره وش وراها وده يعرف ...
رجع يترجى أخته او بالأحرى بنت عمـــه لوجينا للحقيقه اللي مايعرفها الا قليلين هو نفسه يستغربها ليش الكل يظن انه وولد صالح بس بعد ماعرف عن ابوه وماضيه مع الزوجات المتكرره عرف ان الكل ضايع بالطوشه وأمه او مرة عمه اللي تحبه اكثر من عيالها وتصر ان مأحد يعرف انه مو ولدها وكن لو الناس عرفوا بيتغير شـــــــي ..
مالك :يالله سوسو ذليتيني تكفين خليني اشوفها والله مشتاق لها ... تكفين سوسو والله بس بشوفها وعطيها هديتها تكفين حاولي اقنعيها اكذبي عليها أي شــــــي المهم جيبيها لي ....
وتنهد بقلة صبر وهو يسمع ردها عليه ..
مالك :اطلببببي تشرطيييي انااااااا تحت امرررررررررررررررررررررررررررررررررررررك ..
عض طرف غترته من التوتر وبالطرف الثاني هي تقول طلبها بكل رواقه ..
مالك :بس من عيووووووووني لك اللي يقنعهااااويجيب راسها خلي باشه علي .. وبالأخير ماراح يصير اللي يرضيك .. هاااه وش قلتي طيب انا احتريكم بخيمــة الحريم ..
سمعها تعترض لأنها تخاف تروح هنااك بعدين لو شافهن احد يدخل هناك بيشك ..
بس قدر يقنعها قفل بالسرعه وهو ينزل مع درج البلكونه اللي تفتح على الحديقه قابله وهو يصفر وشكله مبسوط ..
مالك :وش عندك ..
قرب منه ومسك طرف غترته اللي كان مبلول من عضه له ..
بدر :متى بتكبر انت يععععع ..
وخره عن طريقه ..
مالك :ماني فاضيلك انااا ..
بدر :تعال وين بتروح بقولك عن الزين اللي شفته ..
مالك :بعدين بعدين ..
مسكه مع يده ..
بدر :تعال وين رايح ..
مالك :بعدين كلمني واقول لك ..
سمع صوته يناديه بس مارجع له سوى نفسه بيطلع للموقف السيارات وبالسرعه لف من ورى الفيلا شافهن يدخلن مع الباب الثاني للخيمه ..
تذكر انه ماجاب الهديه من السياره بس اللحين بعد ماوصل ماعنده نيه يرجــع وفرصه بعد عشان يطول جلسته معها يقول بروح اجيب الهديه ..
دخل عليهن بالسرعه بعد ماتأكد ان ماأحد شافه ..
ومأنتبه للشخص اللي كان يتبعه بحذر وابتسم بخبث بعد ماشاف المشهد من بدايته دخول البنات ووراهم مالك ..
ميشو بالصرخه :مااااااهــــــذا ...
مالك ارتبك من صرختها بس قال :ميشو حبي كيفك ..؟!
ماطالعته رجعت تطالع بأخته اللي وجها منقلب وواضح عليها الخوف من الموقف ...
سوسو :ميشو قصري صوتك ماله داعي تصارخين ..
ميشو :الهذا احضرتيني هناااااااا ..
سوسو :ميشووو ..
ميشو :لن اصمت ,, تعرفين ان هذا ضد رغبتي وتخدعيني ..
مالك :افااا ميشو ماشتقتيلي ..
ميشو :لا ولن يحدث هذا .. الا يستوعب عقلك السميك اني لأتقلبك ..
مالك :ياحياتي بس انا متقبلك ..
وغمزلها :يالله ياعمري خليك ريلاكس ماصار شي جاااي من سفر وحبيت اشوفك حبيبتي فيها شـــــي ..
كانت ساكته بالطريقه غريبه .. استغلت سعاد الفرصه ..
سوسو :ميشو وش رايك نقوووووووووووول للمالك المفاجئه اللي عندنا ..
ماصدر منها أي ردة فعل بس وضح عليها أنها متضايقه من تأففها ..
سوسو :ميشوووووو وش قلنا .. مالك تدري ليش ميشو هناااا..
مالك :يعني ليش لأنها جايه معك ..
سوسو :لاياذكي لأنها معزومه مثلها مثلنا ..
ردد كلامها :معزومه مثلها مثلنا ..
سوسو :يالله وش تعطيني لو قلت لك كيف ..
قال بنرفزه من دلعها من الصبح وهو طايح ترجي فيها شكله الحركه حلت لها..
مالك :بعطيك كف يعدل وجهك ..
شاف بعيون مشاعل استغراب شكلها استغربت لهجة العنف بكلامه يعني وش تحسبه خكري مو رجال ..
سوسو :يامااممي خفت يالله ضف وجهك شف من بيقولك ..
مالك :اجل انسي اللي وعدتك فيه وبتروحين للحفله ورجلك فوق راسك ..
سوسو :لامستحيل ياخاين انت وعدتني حرااام عليك والا شوفت ميشو ماتستاهل عندك ...
مالك :انت تعرفين وهي تعرف ان شوفتها عندي بالدنيا كلها ..
وقرب منها وهو يتكلم :ليش ساكته تكلمي سمعيني صوتك حيل أحبه ..
تكلمت مقهوره بعد ماطنشوها ..
سوسو :ميشو بنت عمي مبااااارك ..

((5))

ميشو

يألهي مافعلته هذه الوغده ليس بهذه الطريقه لماذا تختار الأوقات غير المناسبه لتطلق أخبارها .. الايكفي صدمتي بحضورها الم ننتهي من المفاجئات بعـــــد ..
مالك :وشووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووو ووو ..؟؟!!!!
صراخه كاد يصيبني بالصمم اتصل خطورة ماقالته سعاد لتضحيه بأسماعنا ..
سعاد :مالك قصرر صوتك بتفضحنا انت ..
مالك :وش تقولين انتي ..
سعاد :صح ان الموضوع مفاجئه بس مو لهدرجه .. ولا هذا تأثير الفرحه عليك ..
مالك :بلافرحه بلازفت انا ماسمعتك زين عيدي وش قلتي ..
سعاد :لحووووول اقولك ميشو تصير بنت عمي مبارك اضن تدري ان عمي مبارك عنده بنات ..
لأعلم مالذي اصابه ولكن اعلم ماأصابني انه الهلع من منظــــــــره .. كان يمد سبابته الي وهو يحاول الحديث ولايستطيع ..
مالك :هذذي ..هـ .. ذذييي ..هذذذ هذذذذي هذذذييي ..
ونطق الكلمــه التي صعقتنا جميعاً ..
مالك:أختـــ ...ـي ....
لأعلم مالذي يتحدث عنـــــــــه .. اخته من هذي ايقصدني أنا وكيف يحدث ذالك .. انه بحكم المستحيل .. انا ليس لدي اشقاء .. عن ماذا يتحدث هذا الأخرق لاتوجد أي طريقه يصبح بها شقيقي ...
سمعت صراخ سعاد عليــه ..
سعاد :فكها مالك فكها وش قاعد تقول انت اترك البنت انهبلت وش اللي أختك تهذذذذي انت ..
كنت اهتز ام الأرض حولي تهتز لأعلم وكأن جميع حواسي توقفت عن العمــل باستثناء السمع ..
مالك :انتي يالزباااله اختتتتتتييييييييي ياحقيررررره انتتتيييييي مستحيييييييييييل فاهمه مستحيلللللللل تكونين اختي .. الله يلعن ,, ياجزمه انتي موااااختيييييي فاااهمه مووووووو أختــــــيييييييييي .. اناااااااا ماللللي خواااااااات ماااااااااااااااالللللللللللي ..
سعاد :مالك اتركها ااتركهاا ماااالك ..
لأعلم كما مضى علي وأنا في تلك الحاله من اللاوعي ومالك شقيقي يصب جام غضبه عـــلي ..
حتى تحررت منه لأهوي على الأرض ..
:اتركها يامتخلف وش سويت في بنت الناس ..
احسست بركله قويه على ساقــي اجبرتني على اصدار صرخة ألم .. صراخ وتشابك بالأيدي واصوات تبتعد وتقترب لأعلم مالذي يحدث حولي ..
سعاد :بدر طلعه برى مأدري وش فيه المجنووون الله يأخذه ليتني ماناديته ..
واتت تركض وانحنت علي ..
سعاد :ميشو انا آسفه ياحياتي ليتني ماجبتك هنا الله يأخذه المتخلف ..
ميشو :آآآآآآآه ..
تمنيت اني لم اطلق تلك التنهيده لأن سعاد بدأت بالبكاء ..
سعاد :ياحياتي ميشو انا آسفه والله آسفه مادري وش فيه المتخلف الغبي ...
ولكن أنا اعلم او اصبحت الآن اعلم ويااهول ماعلمت ..
آآآه وآآآآآه والف آآآآه لم تكتفي والدي بتعذيبنا هل انجبت شقيق لنا ليكمل مسيرتك ..
سعاد :ميشو قومي خلينا نطلع من هنا ..
سألتها وأنا احاول الوقوف ..
ميشو :سعاد أخبريني هل مالك شقيقك من والدك او من والدتك فقط ..
سعاد :ميشو وش فيك ليكون تأثرتي بكلامه انك اخته ماأدري وش يقول ..
عضيت على شفاي من الألم .. وصحت بها من دون قصد ..
ميشو :اجيبيني فقط ..
سعاد :مالك اخوي من امي وأبوي اصلاً مايصير أخوك لأن عمي مبارك ماتزوج أمي الا قبل اربع اوخمس طعشر سنه يعني مايصير ولده ..
اجل كيف يحدث ذالك ..كيف..؟!
أيعقل ان لايكون شقيق سعاد .. اليس ابن باشا .. هل هو ابن امراءه اخرى ..؟!!!
سعاد :انا مو قادره ابقى هنا ابغى اطلع ..
ماذا ايضاً .. انا من يتلقى الظرب وهي من ترغب بالهروب ..
ميشو :ولكن لانستطيع الأختفاء هكذا ..
سعاد :محد سأل فينا انا بكلم امي وبقولها اني برجع للبيت .. وانت كلمي خواتك وقولي لهم بس بعد مانكون بالسياره ..
ميشو :وهل ستخرجين من غير عباءه ..
سعاد :تسلفيني عباتك ..
ميشو :وهل تخاليني حمقاء ..
سعاد :بدق على الفيلا وبقول للشغاله اللي ترد علي ترسلي عباتي ..
ميشو :وماذا تنتظرين ..؟!
ابتعدت عنها وانا اعاود لف طرحتي على رأسي بعد ان سقطت من جراء العراك ..قد تستغربون ارتدائي للعباءه .. حينما طلبت مني سعاد الخروج لتنزه بالحديقه اصريت على ارتداء عبائتي فهي يحق لها التجول في حديقة منزل عمتها بلاعباءه اما انا لا وهذا كان من حسن حظــــي ...
يألهي لا أصدق مايجرى معي قبل قليل كنت اتلقى الظرب والركلات والآن اقف بكل برود لأفكر بماحدث ..
بعد دقائق احضرت الخادمه عباءة سعاد ارتديتها على عجل وخرجنا لنصعد الى سيارة سعاد حيث كان السائق ينتظرنا ..
سعاد :واللحين وين بنروح ..
ميشو :لا أعلم اذهبي بنا حيث تشائين ..
وغبت في افكـــــــاري ولم اعد للواقع الا على صوت سعاد تأمرني بالنزول فقد وصلنــــــا..
كلاا يألهــي ليس هناااا .. ليس في منزلها ..

..............................
[..الوالد الحنـــــون ..]

((6))

ضحــى

كنت اعد الثواني والدقايق عشان تخلص هالعزيمه ونرجع البيت على خيــر وش هالناس اعوذبالله كلن حاقد على الثاني كلن يكلم الثاني من طرف خشمه ..
الجلسه بينهم تضيق الخلق وتصيب الكائبه .. ولا هاليسرا رافعتني فوووق وكأن ماهمها غير رضاي مع أنها عارفه وانا عارفه انا الود بينا مفقـــود ..
فكرت انه هو اللي موصيها تعاملني كذا بس ماأتوقع من زين أخلاقي معه عشان يوصيها علي .. لا الأكيد ان تغيرها هذا قدام الناس بس عشان المظاهر نفاق يعنـــي.. بس براحتها بتنافقني كيفها بس انا ببقى على طبيعتي صريحه .. لاوكني ناقصه بعــد بكره بعيش نفس الحاله لأن المحترمه مرت ابوي عازمتنا فبيتها اخخ يالقهر كان ودي اردها بس فيه شي منعني يمكن الفضول ..ايه الفضول ابغى اعرف عايلة ابوي بالشكل اقرررب ..
كان قايمين لصالة الطعام يوم اتصلت علي ميشو وقالت لي انها بتطلع حاولت افهم منها وش السالفه بس ماعطتني فرصه اخ هالبنت كل يوووم تحيرني معها اكثر واكثر انا موناقصه هموم عشان اشيل همها.. بس لاا مشاعل كبيره وتعرف مصلحتها انا كفايه علي خواتي الصغار ومشاكلهن ..
ماحسيت اني سراحانه وغرقانه بأفكاري الا على صوت شدن ..
شدن :خلاص وصلنا ليه ماننزل ..
لفيت له لقيت مطفي السياره ووراجع بكرسيه على ورى ويطالع فــيني ..
شدن :مامااااا بنزل انااام تعبااانه انا ..
لفيت اخذها من ورى وبعتب قلت لها ..
ضحى :طيب مايحتاج تصارخين نسمعك حنا ..
شدن :وعد تسووووي كذاا ..
اول مادخلنا البيت .. أزعجتني شدن تبي حليب ماتبي تنام ..
ورحت للمطبخ ومعي شدن جلستها فوق الدولاب وجلست اسوي لها حليب وهي تسولف لي عن العزيمه وياكثير اسألتها ..
شدن :ماما ومن ذيك اللي بس جالسه تقولي ماشاءالله ماشاءالله ..
ضحكت على طريقة شدن بتقليدها ,, سبحان الله المره هذي هي الوحيده اللي تقبلتها من الموجــودين تصير لزوج يسرا
مره كبيره بالسن ومحترمه وكانت تقول لشدن ماشاءالله لأنها كانت تعرف عمتي وعلاقتها مره حلوووه وفرحت يوم شافت شدن بعد ماشاع بين الناس ان المولود اللي جابته عمتي مااات ومايحتاج اقولكم من مصدر الأشاعه ..
ضحى :ذي كانت صاحبة ماما ..
شدن :واللحين موصاحبتكي ..
ضحى :لاموصاحبتي هي صاحبة مامتك انتي وعمتي انا ..
شدن :لااااااا ماما لاتقولي كذا انتي مامتي ..
غصب عني تنرفزت اكره الجدل فالموضوع هذا بس مجبره عليه ..
قربت منها ومسكت مع يدينها ...
ضحى :لاحبيبتي انا مش مامااا ..
شدن تبكي :ماما لااا انتي ماما ..
مسحت على شعرها .. والله كاسره خاطري بس هي لازم تستوعب هالوضع انا مش عارفه بكره وش ممكن يصير بيني وبين ابوها نتطلق ويمكن ياخذها مني انا ابغاها أتأقلم على هالوضع انا مش امها ولوفارقتني عااادي لازم تفهم هالكلام عشان ماتعذب بالمستقبل ..
ضحى :شدونه حبيبتي لاتبكين ..
شدن :ليه تقولين انتي مش ماااماااااا ..
ضحــى :لأني مو امك شدن حبيبتي كم مره قلت لك اناااا مش مامااا..
حسيت بيدينه تجرها مني ..
عساف :هيييي انتي وش فيك ماعندك قلب حاطه حرتك بالطفله ..
ضحى :وانت وش غايضك لاتسوي فيها الحنون ابو قلب طيب ..
رد علي وهو يهزها تقل مولود صدق غبي وش حسباله شدن بيبي ..
عساف :خلاص بابا لاتصيحين ..
ورجع يقولي ..
عساف :أب حنون ولاقاسي بالأخير انا ابوها وأقرب لها منك ,,وماأسمح لك تعاملين بنتي بهالطريقه فااااااااااهمه ..
انقهرت تنرفزت عصبت جنون الدنيا كلها ثارت فينــــــي .. اللحين هالمخلوق عديم الأحساس اللي رامي بنته طووول عمرها وماسأل فيها ومادرى عنها الاقبل كم شهــر صار اقرب منها لي صار أبوووووها وانا مالي أي كررررت ..
انا اللي تعبت وشقيت وسهرت على راحتها ربيتها من هي قطعه حمــراء لين كبرت ونبغت ..
اللحين صار مالي دخل فيها اللحين صار مولازم اكلمها كذا وهو صار افهم مني بطريقة معاملتها ..
بس مو غريبه عليه سيد النكــــــــران .. طول عمره نذل وناكر للجميل ...
ضحى :طيب ياأبوها هذي بنتك بين يديك ومن اليوم ماااالي شغل فيها لو ترميها بالشارع ماراح اقولك لااااااااااااااااااا ..

((7))

عساف

هذي من صدقها تكلم وش اللي مالها شغل فيها وارميها بالشارع ..
شدن :ماما زعلت ..
نزلتها على الأرض ورحت الحق ضحى بس كانت داخله بغرفتها ومقفل الباب طقيت عليها ماردت ..
قالت لي شدن اللي كانت لاحقتني ..
شدن :ماراح تفتحلك ..
عساف :وانتي وش دراك ..
شدن :ادري خلاص ماراح تفتح الباب ..
عساف :طيب وسواه اللحين ..
شدن :بروح اشرب حليبي ..
وراحت للمطبخ وتركتني قدام باب وحده عمره ماأنفتح لي ..
لحقت على آخر لحضه قبل ماتنزل الغلايه من على الفرن كانت بتحرق نفسها ..
شدن :ليه اخذتها انا اعرف ..
طنشتها وصبيت لها الحليب بكاسه وصبيت لي وجلسنا على الطاوله نشرب ..
عساف :واللحين وش السواه وين بتنامين امك مقفله الباب ..
شدن :بنام عندك ..
عساف :اووووووووووووف ..
شدن :لاا تأفف انا لو عندي مكان ثاني ماقلت بنام عندك بس انا اخااااف ..
هذي ماينفع الطيب معها محتاجه احد يظربها عشان تربى .. صرخت عليها ..
عساف :اشربي حللليبك وانتي ساكته ..
بعد خمس دقايق ..
شدن :خلصت ..
عساف :طيب يااالله امشي عشان تنامين ..
شدن :وملابسي انام كذا ..
قالته وهي تأشر على فستانها القصير والشراب وجزمتها ..
عساف :اووووف اجل كيف بتنامين امك مقفله الغرفه من وين اجيب لك ملابس ..
شدن :صرف عمرك ..
ياربي من هالنتفه بتطلعين من طوري ..
جريتها مع يدها لين الغرفه ..
عساف :نامي يالله ..
شدن :ماراح انام كذا اخرب فستاني ..
رفعت صوتي يمكن تخاف مثل اولى وتروح تنام ..
عساف :اقووولك روحي نااامي ..
شدن :قلت لااا ابي اغير فستاني قبل ..
عساف :وش اسويلك يعني ..
شدن :ما أدري انت ليه ماتعرف تتصرف مثل ماما صدق مامنك فايده,,,
ولفت عني وجلست على سريري وهي تأفف ..
ماأدري ليش حسيت مع حركتها ذي ان اللي قاعد يصير ملعــوب من ضحــى ..!!


نهاية الحلقه التاسعـــــه والعشرون ..

 
 

 

عرض البوم صور همسه ود   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الكاتبة عاشقة ديرتها, بلا رقيب, رواية بلا رقيب, رواية بلا رقيب للكاتبة عاشقة ديرتها
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 01:25 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية