لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack (2) أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-12-08, 10:13 PM   المشاركة رقم: 66
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عاشقة ملامح


البيانات
التسجيل: Mar 2008
العضوية: 67057
المشاركات: 5,058
الجنس أنثى
معدل التقييم: العامريه عضو على طريق التحسين
نقاط التقييم: 64

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
العامريه غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : العامريه المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الجزء التاسع والعشرين:



ليه ياقلبي...انتي نسيتي اني نصفس الثاني............................................ ..............................!!!!!!!
هند تناظر في المرايه شكل سعد اللي مدنق على كتفها ويبوسه...وهي مثل الورقه تنتفض....ماتدري وش تسوي....تحس انها تخدرت وماعادت تقدر تقوم ولا حتى توخر عنه....ماتدري ليه هي إلى الحين قاعده....يمكن وصلها إحساس انها شي عظيم عند سعد...وانها الحين هي المهمه.....شي عمرها ماحسته...إحساس بارد وفي نفس الوقت منعش....وتفاجأت بسعد اللي قطع عليها سرحانها في صورة سعد في المرايه لما مسك يدها وجاء قدامها...ولبسها الساعه...اللي انبهرت يوم شافتها....كانت نفس الساعه اللي اعجبتها في محل الحميضي....ساعة خبلتها وبغت تنهبل عليها....لكن اكتفت بالتفرج عليها لأن سعرها كان بالنسبه لها غالي وقد اشترت قبلها كذا ساعه....وتتذكر نورة يوم قالت:المره الجايه تعالي اشتريها مااتوقع احد بياخذها بها السعر....وبيرخصونها............
لما انتهت هند من نوبات التذكر...رفعت عينها لسعد ونظراتها كلها إمتنان...وقالت:وش هذي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟










والله اني قاسي عليها بس وش اسوي هي تطلعني من طوري وتستفزني....مدري وش الحل معها...الظاهر اني بجرب جميع الأساليب اللي معها والأسلوب اللي بينفع معها هو اللي بستخدمه...واول خطوه هو اني اشكك في جمالها بأسلوب مستفز....يمكن تلين شوي...وترف اني شخصيه واقدر اكسر راسها.....وبلا شعور نطق: ترى ماله داعي تزينين.....يعنني شوفوني عروس..............................!!!!!
وساعة شاف ردة فعلها كان وده يضحك....لما شافها التفتت وقامت تأشر على راسها وتقول كيفي...كانت وده يحب عيونها....شكلها يجنن لاقامت تعاند....اها الحين عرفت ان اسلوب الإستفزاز...بيخليها تعاند زياده....وقام بسرعه لها يجرب الأسلوب الثاني...وشاف شكلها في المرايه بطرف عينه وطاحت عينه على عيونها وهي تناظره وواضح انها سرحانه....وقرر انه يقلب كيانها لما طبع بوسه دافيه على كتفها ومسك يدها يلبسها الساعه اللي شراها لها صباحيه....وابتسم لما رفعت عينها فيه وقالت :وش هذي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
نزل قدامها وقال:هذي صباحيتس يالعروس....وش رايس فيها حبيبتي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هند بإنبهار:لي...وتنزل عينها في الساعه ورجعت رفعتها في عين سعد وقالت:بس ذي غاليه واجد.....
وقف قدامها على ركبه وقرب منها....وهو يقول:الغالي يرخص لس....وباسها على خدها في لحظة شرود منها.....وقال:يالله ياعمري خلينا نلحق عالفطور....مع مزنه...............!!!!!
ووقف وهو يقول في خاطره:والله ونعم الإسلوب........................................... ......








احسهم ابطوا....مع ان سعد قال دقايق وطالعين لس حضري الفطور.....ادق عليهم ......لا لاعيب كيف ادق عليهم خلهم متى ماطلعوا طلعوا......ومامداها تنتهي من تفكيرها الا وسعد طالع الممر اللي يودي لغرفتهم...وهند تمشي وراه وهي منزله راسها....وواضح عليها انها شارده...قامت نوره بكل سرعه...واتجهت ناحية سعد تسلم عليه وتبارك له وعينها على هند واللي يشوفها يقول اول مره يشوفها...ماامداها تحب سعد على راسه وتقوله صباحيه مباركه ياعريس الا وهي طامرة في وجه هند...تبوس فيها....:مبرووووووك ياقلبي....الله يسعدكم يارب....ورجعت تبوسها على خدها الثاني....وهند مثل المتخدره....وماصحت الا يوم سحبها سعد عنده وهو يقول:لاحول الله....فكي المره زهقتيها في عيشتها....خلاص من اليوم ورايح يحرم عليس تبوسينها...والتفت على هند يقول لها: هنودتي..اجلسي خلي نفسي تنفتح على الفطور......وهند تناظر فيه بطرف عينها مصدقه كلامه وفي نفس الوقت شاكه.....سعد اللي كان مثل الكتاب قدامها.....صار جداً غامض وخصوصاً بعد تصرفاته اليوم الصبح..........!!!
مزنه بعد ماشافت هند جلست جنب سعد قررت تتسحب من سعد مع انها عارفه انه يبي يفطر معها هو وهند......بس تقول بينها وبين نفسها والله اني قاطة وجهي بقوه.....هم معاريس لازم ياخذون راحتهم....الله يصلح سعد بس مارضى اجيب لهم الفطور في الغرفه..ووقفت في مكانها يوم سمعت سعد يقول:ويـــــــــــن؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
التفتت عليه وفي طرف فمها إبتسامه:والله انا افطرت قبلكم ابطيتوا علي وقرصني الجوع...وتعرف اختك ماعندها صبر.....يعني عبيت بطني.............!!!!!!!!!!!!!!!!!
سعد اللي فهم على مزنه ولا وده يجبرها.....وغير كذا وده يفطر مع هند وخصوصاً انه اول فطور يفطره مع هند........:براحتس........
وطلعت مزنه من غرفة الأكل عشان تخليهم على راحتهم....وهي تقول بروح انظف مجلس النسوان .....اخاف يجي احد الحين وهو وسخ...........








يالله النوري.....تبين تروحين مع امي لهند.............؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
نوره وهي تغير لبنتها:ايه بس قلها تنتظرني....احس اني صايرة بطيئه عقب ماجبت الجوري...
زيد وهو يبتسم بنذاله:هذا عشان تعرفين انس عجزتي....والظاهر اني بخلي امي تدور لي مره.....والله ان سعيدان هيضني........وسكت يوم شافته نوره بنظرات تجمد الماء الذايب....وهي تقول:يالله اشوف.....هذا إذا قبلن فيك......وش يبون بك النسوان الحين....عمرك خلاص كم سنه ويصك الأربعين....وغير كذا متزوج...لا وعندك....بنت وزي القمر.....
زيد وهو يناظرها بنص عين:مشكله الواثقين....انتي ماتخافين افشلس واعرس صدق.......
نوره بقهر واضح:اتحدااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااااااااااااااااااااااك......................... .
زيد وهو يبي يرفع ضغطها زود:وبآخذ منيره............!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! !!!








سعد يناظر هند بطرف عينه.....لقاها ساكنه وماتاكل....قال لها بصوت عالي....:هنـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــد............!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! !!!!!!
التفتت عليه هند بشرود ....وفي نفس الوقت نظرتها فيها نوع من العتاب والغضب......على هالحركه اللي مدري وش تبي.....:نـــــــعم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعد وهو يرجع نظره للسفره.....:ليش ماتاكلين؟؟؟؟؟؟؟؟ماعجبس طبخ مزنه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هند وهي تحاول تكون هاديه ومركزه معه في اللي يقوله:كليت....وبعدين طبخ مزنه من يوم يومه حلو.................
سعد وهو ياخذ حبة زيتونه:مستحيه؟؟؟؟؟؟؟افتحي فمس اشوف......ناوي يحذف الزيتونه في فمها....هند هنا ماقدرت تمسك نفسها من الضحك....شكله كان جداً مضحك....ويا هالحركه اللي يبي يسويها.....وضحكت اكثر لما تخيلت شكلها تفتح فمها والزيتونه تدخل فيه بعد مايحذفها......بس عقب مافرغت شحنة الضحك.....مسكت فمها بيدها....وانتبهت انها خذت راحتها....ورجعت خذت وصله صغيره من الضحك وبعدين قالت:آسفه.......................
وعينها على سعد اللي سند ظهره للجدار وهو يقول:آااااااااااااااااااااااااااااه..وياخذ نفس..










عاد مالقيت الا منيره......يالله هذا هو الباب مفتوح تفضل....والله مااردك انك كانك تبيها....انا عارفة اصلاً من زمان انك باقي تحبها....وتفكر فيها حتى وانت معي....ولاتحسبني نسيت يوم تقول لها "نوره معليها"كان كملت وقلت احسن......تعبر لين آخذس.....وماانتبهت على زيد اللي حط يده على فمها وهو يسحبها يجلسها على السرير.......وهو يبتسم ويقول:قسم بالله ان مافيه مره تسواس عندي ذا الحين لامنيره ولاغيرها جعلها في حريقه اللي بتفرق بيني وبينس......انتي ام عيالي والغالي وحبيبة قلبي...ومادام عندي القمر وش ابي بالنجوم......تعوذي من ابليس الله يهديس...ووخر يده ع فمها.....وهو يقول بس ابي اعرس......................................!!!!!!!! !!!!!!!!!!!!!!!




هند بعد زفرة سعد ....حست بالخوف زفرته كانت تعور....اكيد فيه شي؟؟؟؟؟؟؟وش فيه بعد انه شال همس ياام لسان.....بس انا ماسويت شي غلط....هو اللي يتحرش فيني......ومن دق الباب جاه الجواب.....ورفعت راسها اللي كانت منزلته وهي تشوف سعد يغمز لها ويقول:اكيد تفكرين فيني....داري اني اهبل بالواحد....! رفعت هند حاجبها كإستنكار عن الفكره اللي اخذها عنها وهي تشوف مزنه جايه تمشي وجايبه تلفونها تعطيه هند تكلم امها اللي تعبت من كثر ماتدق على جوالها وماترد......:يالعروس....العالم تدق على جوالس ماتردين قاموا حولوا على جوالي....هاس امس تبيس....ومدت الجوال على هند اللي خذته وهي توقف وتقول:عن اذنكم........وطلعت من صالة الأكل..وقامت مزنه قعدت جنب اخوها وهي تبتسم وتقول:هاه ....كيف العروس معك....؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ؟؟؟؟
سعد يناظر مزنه بإبتسامه باهته ويقول:تجنن...بس مهب تقولين لها اعرفس انتي ملسنة كأنس بنت عمس...
مزنه:افا ....اقول الزم حدودك لا والله اعلمها ونقلب الدنيا عليك عاد الحين حنا كثرنا صرنا ثنتين وحده بتعلق في رقبتك ووحده بتعظك.............!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! !!












بخير يمه....كانت هند تكلم امها وهي منحرجه.....كذا فجأه حست بالإحراج من امها....ماتدري ليه.....ومقهوره من هالشعور.....كان ودها تكون مثل قبل....تستهبل على امها وابوها وتحط بينهم بعدين تراضيهم بس الظاهر انها بعد مااعرست....راح تتغير مع انها ماخذة عهد على نفسها انها ماتتغير....وبكت وهي تكلم امها...
ام زيد:يمه هند وش فيس ليش تصيحين؟؟؟؟؟؟؟؟وش فيس يمه؟؟؟؟تكلمي لاتسكتين....!!!!!
هند بعد ماسمعت امها ماحبت تخوفها عليها فقالت:مشتاقه لكم يمه....ابيكم....وحشتيني يمه ووحشني ابوي ........يمه ابي حضنس ابي اضمس يمه...ابيس تكفين تعالي...وبدت تبكي...وتكرر ابيس....وسعد واقف وراها يسمع كل المحادثه....ضايع مايدري وش يسوي وكيف يتصرف....مايهون عليه يشوفها تبكي.....وحاس نفسه بعيد عنها برغبتها هي...هي من تصرفاتها ماتبيه يقترب منها ....من اول ليلة حطت بينهم حواجز.....بس ماقدر يمسك نفسه من انه يحسسها بالامان بس....وقرب منها ومسك يدها بين يديه....وهو يناظرها نظرة تعاطف....خلت هند تقول لأمها:يمه بكلمس بعد شوي....وسكرت الجوال بدون ماترد امها من الربكه....ومسحت دموعها بيدها الثانيه وصدت عن وجه سعد على بالها انه ماشاف دموعها ماتدري انه سمع المحادثه من اولها لآخرها....ولكنها تفاجأت بسعد اللي مسح دمعتها من طرفها القريب له...وهو يقول:هالعيون ليه تبكي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟










يالله الله يهديك ياسعد حتى في صباحية عرسك شايلٍ همي...الله يخليك لنا يارب... ولايحرمنا منك....ياابوي الثاني....جعلني اشوف عيالك يارب....وابتسمت يوم تذكرت كلام سعد يوم سألها عن موضوعها وجاوبته بسرعه وهي تقول توكل على الله...اللي يشتريني ماابيعه.....!!ضحك ومسح على راسها وهو يرد عليها:هاه مزون اشوفس مستعجله....!!!!!
والا خلاص تبين الفكه.....
مزنه:لاوالله مهب قصدي بس كذا طلعت مني عفوي...لاتقعد تدقق انت...ويالله قم رح لمرتك من اول يوم تجلس مع اختك وتترك مرتك...يالله قم وهي توقف وتاخذ يد سعد تقومه......وبعد ماراح قالت:الله يسعدكم يارب...وقامت تشيل الفطور...........................





يمه كلمتي هند...؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ام زيد وهي مكتئبه:ايه يمه كلمتها بس...كانت تبكي مدري وش بلاها ذا البنت....قالت يمه بكلمس بعيدن وسكرت.....
محمد:ليش ماسألتيها انتي...؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ام زيد:الا بس قالت مشتاقة لكم....وتقول تبي حضني الظاهر انها حنت تبي حليب...الله يسعدها يارب ويحفظها....والله انها كلت قلبي البارح...ماغير افكر فيها ولاامسيت....
محمد اللي طلع جواله يدق على سعد قال:خلاص مدامها ماقالت الا كذا اكيد خير ان شاء الله...هلا ابو زيد....










سعد اللي كان جالس عالكنبه ومجلس هند في حضنه وحاط راسها على صدره ويقرأ عليها......وهي تبكي.....دق جواله وطلعه من جيبه ورفعه وشاف النسيب2 ..... رد عليه وهو يقول:ياوالله الإزعاج......سم يابوي وش تبي....اختكم مهب مرجعها تبون شي.....وابتسم لما سمع ضحكة محمد على الطرف الثاني...وهو يقول:يالله حيه المعرس....كيف حالك....ووشلون اختي...عسى منتب مضايقها بس.....ترى لو ضايقتها ياسعيدان بوريك شغلك في اختك....
ضحك سعد وقال:لاوالله ..واثق الأخ اني بزّوجه اختي.....بس تطمن اختي تبيك....ولا عني انا ماودي.....واختك في الحفظ والصون في عيوني لاتوصي حريص عليها....
محمد :هي عندك اكلمها؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
سعد وهو يناظر هند اللي سكنت في حضنه:ايه....ومسك جواله وحطه على اذن هند....اللي رجفت يوم سمعت تصفيرة محمد وهو يقول:اخص صار عندي اخت متزوجه....وبكره بيجيها عيال...ابتسمت وصوتها مبحوح من البكاء....:هلا حمود...كيف حالك....وحشتني مره.....؟؟
محمد:ياوجه الله توس امس شايفتني لاتكذبين....بعدين احد عنده سعد ويدور غيره...قسم بالله ماعندس سالفه...الا انتي وش لونس تقول امي انس تبين رضاعه...اجيب لس معي....ولا بتتفشلين...
ضحكت هند رغم ضيقها:لا...توني شاربه وحده....
محمد:اجل ماابي اطول عليس ياخوس...خوفتني امي وقلت ادق اشوف يمكن سعيدان مسويٍ فيها شي....
هند:لا..لاتخاف الله يخليك لي...بس متضايقه شوي....وراحت الضيقه الحمدلله...لاتشغل بالك فديت قلبك....
محمد:اجل لااوصيس في سعيدان اذيه طلعي الشيب في راسه....تراه رجالٍ يستاهل...
هند:ابشر...ماطلبت شيء....
محمد:اجل دام اختي رجعت هند الملسونه بسكر الحين.....توصين شي الغاليه...؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هند:سلامتك ماتقصر...سلم على امي وابوي وقلهم ا ني بكلمهم ان شاء الله....
محمد:اجل مع السلامه..
هند:الله يحفظك...ونزلت الجوال وهي منحرجه توها تستوعب انها كانت في حضن سعد.....كانت خايفه...ومتضايقه وماتدري من ويش...بس ماقاومت سعد اللي مسك يدها ....ومسح دمعتها وسألها ليش تبكي..على طول نطقت:متضايقه......وبكت...مسكها سعد وضمها وهي تبكي....وهي ماقاومته بالعكس حست بالأمان....وماحست بسعد اللي جلس وجلسها في حضنه وبدأ يقرأ عليها.....كانت تحس نفسها في حضن امها بس الفرق انها ماتتكلم....وقررت ماتتحرك إلى ان يحركها سعد بنفسه....مادرت ان سعد مبسوط بها التقدم...
وانها من ابسط احلامه معها انه يخفف عنها أي شيء....خذا سعد الجوال من يدها...ورجع يحط يده على راسها ويكمل قراءه.....إلى ان نامت....وقام شالها وحطها على السرير....وطلع لمزنه..........



 
 

 


التعديل الأخير تم بواسطة العامريه ; 02-12-08 الساعة 10:19 PM
عرض البوم صور العامريه   رد مع اقتباس
قديم 03-12-08, 02:55 AM   المشاركة رقم: 67
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Oct 2008
العضوية: 98291
المشاركات: 8,044
الجنس أنثى
معدل التقييم: ساعه بلا عقارب عضو على طريق الابداعساعه بلا عقارب عضو على طريق الابداعساعه بلا عقارب عضو على طريق الابداع
نقاط التقييم: 258

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
ساعه بلا عقارب غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : العامريه المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

سلااااااااااااااااااااااااام

الله تسلم اليد الي كتبت ....واليد الي نقلت

روعه كل مره يظهر ابداع اكثر بتطور الاحداث

ننتظر البار القادم بكل شوق

 
 

 

عرض البوم صور ساعه بلا عقارب   رد مع اقتباس
قديم 03-12-08, 10:48 AM   المشاركة رقم: 68
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متألق


البيانات
التسجيل: Feb 2008
العضوية: 64757
المشاركات: 7,529
الجنس أنثى
معدل التقييم: لا خلا ولا عدم عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 34

االدولة
البلدOman
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
لا خلا ولا عدم غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : العامريه المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

سلاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ام







وسعوووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووا






دررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررر رب








أناااااااااااااااااااااااااااااااا جييييييييييييييييييييييييييت ^_^


وااااااااااااااااااااااااااااااااااو بارتين ولا اروع يالغلا.........^_^...... سلمت يدينش أختي إمرأة ما على هذا الابدااع.... وربي مايحرمنا منش ام لولو على النقل الجميل..... بااارتين حماسيين وفيهم تطورات كثيره ^_^.. خاصة لمزنة ومحمد .. وسعد وهند ^_^

هند وسعد ........ خخخخخخخخخخخ وربي كأني اشووف توم وجيري خخخخخخخخ.. بس زين من سعد انه عدل من اسلوبه واختار اسلوب ثاني....^_^........ ننتظر البارت الجاي ونشووف التطورات الجاية ^_^

مزنة... واخيرا عطفتي على محمد وقلتي عليه قبوووووووووووول ^_^......... مبرووووووووووووووووووووووووووووك... الف الف مبرووووووووووووووك ^_^...

محمد....... يافرحتك يا محمد لما تسمع بموافقة مزنة ^_^......... مبروووووووووووووك منك المال ومنها العيال ..^_^

نورة وزيد...... خخخخخخخخخخخخ وربي الغيرة عاملة عمايلها بينهم خخخخخخخ بس وربي مسوية جو لحياتهم ^_^... الله يخليكم للجوري ويخلي الجوري لكم ^_^


ام لولو يالغلا لا تبطين علينا اذا البارتات عندش انتظرش على احر من الجمر ^_^.....
^_^.......

 
 

 


التعديل الأخير تم بواسطة لا خلا ولا عدم ; 03-12-08 الساعة 01:50 PM
عرض البوم صور لا خلا ولا عدم   رد مع اقتباس
قديم 03-12-08, 01:28 PM   المشاركة رقم: 69
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو راقي


البيانات
التسجيل: Oct 2008
العضوية: 101279
المشاركات: 1,968
الجنس أنثى
معدل التقييم: جوودي1 عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 48

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
جوودي1 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : العامريه المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

اهليييييييييييين ام الولوو

كيفكـ..

تسلمين على البارت كان حلووو بس تكلم عن يوم واحد الي هو الزوج

وردت فعل هند من الزواج

ننتظركـ.. قلبي..

 
 

 

عرض البوم صور جوودي1   رد مع اقتباس
قديم 03-12-08, 11:41 PM   المشاركة رقم: 70
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عاشقة ملامح


البيانات
التسجيل: Mar 2008
العضوية: 67057
المشاركات: 5,058
الجنس أنثى
معدل التقييم: العامريه عضو على طريق التحسين
نقاط التقييم: 64

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
العامريه غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : العامريه المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الجزء الثلاثون:
كيفس يابنتي عقب البارح...؟؟؟؟؟؟؟عساس ماتعبتي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
مزنه وهي تبتسم لعمتها بحب:لا ابشرس بخير الحمدلله انتي وش لونس؟؟؟؟؟؟؟؟
ام زيد وهي تقعد:بخير الله يسلمس ويخليس يابنتي...الا هند وين هي يابنتي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
مزنه وهي تاخذ الجوري من امها وتبوسها:هند في غرفتها تلبس الحين اناديها وتجي تسلم عليس دقيقه بس...ومدت الجوري على نوره وطلعت..وهي طالعه شافت سعد قدامها اللي ابتسم لها ...وقال:مزنه الله يرضى عليس جهزي القهوه....ولف بيطلع للمجلس..
مزنه:ابشر بس خلني انادي هند...ومشت بترووح الا وسعد موقفها :خلاص انتي روحي جهزي القهوه وانا بناديها وبالمره آخذ شماغي.......!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!ومشى بسرعه رايح لغرفتهم...ابتسمت مزنه له بفرح..وهي تقول بخاطرها:الله يسعدكم ياخوي....









دخل سعد لقى الغرفه مثل ماهي النور مطفى والستاير مسكره..والمكيف شغال وبارد بزياده....ومشى وقرب من هند اللي نايمه بس الفرق في الغرفه كلها كان عليها...سعد كان متأكد انه غطاها بالمفرش...بس الظاهر انها احترت او ماادري وش سالفتها....قرب سعد منها شاف حواجبها معقده.....وشعرها كله جاي على نص وجهها....ونايمه على ظهرها ويدها على راسها....مسك يدها ووخرها بهدوء عن وجهها وحط يده على راسها يشوف معها حراره او لا....وبمجرد مالمست يده راسها فتحت هند عيونها....وطاحت عينها في عينه.....شافت كل ملامح الطيبه في الحياه....شافت نظرات كلها حنان وعطف....وهو مازال حاط يده على راسها وجاء بيصّرف نفسه....ابتسم وقال:جيت اشوف معس حراره ولا لا....لأنس معقدة حواجبس.... ”وزاد عليها" وتونين......!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
هند قعدت على حيلها وهي ترجع شعرها لورى وتحاول تربطه:لا منيب تعبانه....بس الظاهر الحرب اللي البارحه اثرت على راسي....وجاني صداع....!!!!!!!!!!!!
سعد وهو يلف ياخذ غترته:والله الحرب اللي البارح مهب انا سببها....انا إنسان مااحب الشر....واللي يتلقف علي مااخليه في حاله....يالله ياهند قومي غسلي وجهس وبدلي...ترى عمتي وابوس واخوانس جاو.....والا استحليتي النوم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
هند وهي توقف وتنزل من السرير وتمشي للحمام بدون ماتطالع فيه:لا والله مااستحليته....واما بالنسبه للحرب....لاتقول انها مهب عاجبتك.....لأن حياتي معك كلها بتكون بها الشكل..................!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! !!!!!!!!
سعد اللي فهم مغزاها قال وهو جاي يبي يطلع وقبل لاتوصل للحمام:يعني موافقه تعيشين معي حياه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ؟!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
ناظرت فيه هند بطرف عينها ومشت للحمام .... وهو يناظر فيها ويبتسم ويقول احلى حرب على فكره وطلع وخلاها فاتحة فمها فيه من الصدمه....!!!!







الله كل ذا تقّوم هند ... لاحقين الله يجزاكم خير معكم العمر كله ... كانت هذي نوره اللي طالعة ببنتها وماشية للمطبخ تشوف مزنه إذا تبي مساعده ...
ابتسم لها سعد وقال:ياحليلس يانوره بلاس ماتدرين عن شي .... ماتدرين اني ضربت مزنه اليوم عشان هند .... وماتدرين اني بزوجها بعد شهر عشان افتك منها.... وتفتك منها هنودتي .... !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
نوره اللي تناظره نظرة المصدوم مسكته عل جنب وقالت:سعد انت صادق ولاتمزح؟؟؟
سعد وهو يوخر يدها عن كتفه:لا صادق ليه انتي كفو احد يمزح معس.....؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!
نوره وعيونها كلها شرر:افاااااااا كلها ليله وصار حالك كذا اجل بعد سنه وش بتسوي؟؟؟؟؟؟؟؟
سعد وهو يبتسم لها بمحبه ويمسك راسها ويحبه:امزح معس ياخوس ....
نوره وهي تغمز له:الله يسعدها هند اللي طرحت الجديه من وجهك وخلتك تعرف تنكت.....!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
ومشت ورا سعد اللي دخل المطبخ وهو يسأل مزنه إذا القهوه خلصت ولا لا..... اللي مزنه بدورها جابت الطوفريه له ... وهي تقول :جاهزه.........
السلام عليكم....كان هذا صوت هند اللي دخلت ووجهها تعلوه ملامح الخجل .... وخدودها محمره عشان ولا شيء ... بس تحس ان ودها تضحك فيه إحساس قاعد يداعب مشاعرها يبيها تضحك .... بس حفاظاً على شكلها راحت لأمها بسرعه وهي تضمها وتقول:اشتقت لس يالغاليه .... وينس ابيس يمه ... ابيس .....!!!!
ام زيد اللي مسحت على شعر بنتها وقعدت تبوسها دمعت عينها وهي تقول:الله يالبيت بدونس مايسوى ... تقولين قبر مابه حياه ....
هند بعد ماسمعت نبرة صوت امها حاولت تطلعها من المود وقالت:يمه عاد لاتكذبين هي كلها ثني عشر ساعه اللي طلعتها من البيت ..... وقعدت تضحك وتبوس امها على راسها وترجع تحضنها ونوره قايمه تبي تحضنها......!!!! إلى ان صار الغير متوقع وهو دخول سعد المفاجئ عليهم المجلس وهو يقول:ياسلااااااااااااااااااااااااام ....توني مابعد شبعت منها قمتوا توزوعونها .... !!!!!!!!!!!!
ام زيد تضحك من ردة فعل سعد وشكله وهو حاط يده على خصره .... ونوره اللي قامت تقول: انا اقولك دامها هند هي مرتك منت بشابعٍ منها ....
سعد اللي شاف نظرات هند اللي واضح انها منحرجه ... قال عشان يبعد الخوف والخجل عنها: هند عمي والعيال يبون يسلمون عليس ... الحقيني في المجلس .... ومشى طالع ...









يبه انا رجعت طلبت مزنه من اخوها .... قد لي فترة مهب هينه ... الله يخليك لي إذا جاء ذالحين انشده وش ردهم ...!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
ابو زيد:وانت على كيفك تعجن وتخبز ... ماتقول عندي ابو بسأله بخليه يخطب لي ...
محمد وهو يمسك راس ابوه ويحبه:العذر والسموحه ياطويل العمر لكن تخبر ولدك فيه رضخه...مطفوق ..... وفيني رجه ..... تكفى يالغالي كلمه.... وسكت محمد بدخول سعد عليهم وهو يبتسم ويقول:وش يكلمني فيه يالدب؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ابو زيد:يابوك يبي يشوف راي مزنه في اللي كلمك فيه .... وتراه شاريها .... ولانيب مزوجه اياها الا لاسمعت رد مزنه بأذني ....
سعد وهو يضحك:مايحتاج ياطويل العمر .... العروس موافقه ....
ابوزيد بلهجه آمره:وانا قلت مافيه عرس الا لاسمعت ردها..................!!!!!!!!!!
سعد وهو يناظر الباب محل مادخلت هند:لك اللي تبي الله يطول لنا بعمرك ..................









من اول مادخلت المجلس وانا كل العيون علي .... حسيت بالإحراج مدري ليش .... مدري ليش حسيت نظرة ابوي لي غير واخواني بعد .... عيونهم فيها شيء ..... فيهم إبتسامه حلوه وبنفس الوقت احرجتني .... احس اني امشي وانا بردانه .... وجودهم كلهم مع بعض وبحضور سعد بعد حسيت انه جديد .... شكلهم كان حلو .... والأحلى إبتسامة ابوي الحانيه .... ونظرة زيد الودوده .... وإبتسامة محمد الحنونه .... والأقوى من كذا تعليقات فايز الله يخليه لي يارب .... دايم يعلق علي بسعد .... من قبل مايصير أي شي يربطني فيه .... وكنت دايم اضربه .... ومااقدر اقول لأبوي او واحد من العيال شي .... لأني استحي من الفكره .... فكيف ممكن اصرح باللفظ ............!!!!!! وسعد .... سعد ماادري ليش ماشفته معهم كنت عارفه انه موجود بس عيوني ولله الحمد ماطاحت عليه .... مدري ليه حسيت اني احب عيني ولأول مره سميت بالله في خاطري وتقدمت لأبوي وانا احس اني شوي وببكي .... اجتاحتني عاصفه من مشاعر غريبه .... على خجل وإضطراب ... مشاعر مثل ماقلت لكم جديده علي .... حسيتا ني خلاص ماعدت بنتهم اللي تعاندهم ويدلعونها ويلبون كل طلباتها .... إذا ماكان طيب .... يكون غصب .... حسيت اني الحين مسكت زمام مسؤليتي ويمكن بعد مسؤلية غيري .... وانا قبل مسؤلية نفسي موب شايلتها حتى ..... دنقت على راس ابوي القاعد وحبيت جبهته وخشمه وخدوده .... وودي لو اقدر اضمه وابكي في حضنه واوقول له ابي ارجع مثل اول .... وماانتبهت لليدين اللي مسكتني مع كتوفي ولفتني ناحيتها .... بيني وبينكم خفت مدري ليه تخيلته سعد .... قلت يمكن يسوي حركه من حركاته السخيفه .... بس حمدت ربي مليون يوم طلع زيد .... اللي ضمني لصدره وهو يقول:والله واعرستي ياهند ..... مبروك حبيبتي ..... وحب جبهتي وطاحت عيني على سعد اللي كان يناظر الموقف بتركيز والمشكله عينه علي ..... وقامت ايدين اخواني تلقفني محمد من هنا وهو يضمني لصدره ويمسح على راسي ... وفايز الله يحفظه توني انتبه انه كبر .... لاتناظروني كذا انا فعلاً كأني اول مره اشوفه احس انه كبر وصار رجال .... لما قال لسعد:انتبه لعيوني ياسعد وإياني وإياك اشوفك مقصر بحقها ... هنا طاحت دموعي .... حسيت اني غاليه بالحيل ..... وودي لو ارجع مع اهلي .... وياليتني اقدر !!!..................... ماحسيت على نفسي اني سرحانه الا لما سمعت ابوي يقول تعالي اقعدي جنب رجلس يابنتي ..... هنا وقف تفكيري انا وياه بينا إلتماس ممكن نشب بأي لحظه .... شلون يبيني ابوي اجلس جنبه ..... ومدري كيف طلعت هالكلمتين من فمي ..... وقلت:اسمح لي يالغالي .... وماابي ابين شي لهم وفي نفس الوقت ابي اعطي سعيدان دقات من اللي يحبها قلبه .... سعد يمديني عليه ومهب اهم منك والله .... انا بقعد جنبك واملي عيني بشوفتك .... قلت هالكلام وانا اقعد جنب ابوي وعيني على سعد اللي مافاتته حركتي بالعكس ابتسم نص إبتسامه وواضح انه قاعد يفكر..................!!!!!!!!!








بعد ماراحوا اهلي اللي ودعتهم بدموعي وكأني موب شايفتهم مره ثانيه .... لاتلوموني اللي لسا ماتزوجت منكم عمرها ماحست بهالإحساس وهو انك في ظرف يوم وليله ..... انتي في بيت واهلس في بيت ثاني .... ولما تتزوجون راح تحسون هالإحساس وعندها تذكروا هند .... ماامداني التفت من على الباب الا وسعد واقف وراي .... ويناظرني من فوق لتحت وهو معصب ..... لاتسألوني ليه ؟؟؟؟ ملامحه تقول كذا .... شفايفه مزمومه ... وحواجبه معقده ... مدري مدري ... بس احس انه معصب وكردة فعل طبيعيه لأي شخص خايف قلت بحذر:خيـــــــر................................... ...
سعد وهو يتكي عالباب ويمسح بيده على فمه .... :امشي ابغاس في الغرفه وماابي احد يسمعنا .....
هند خافت من كلامه وبلا سابق إنذار نطقت:موب ايحه معك مكان ..... اللي تبي تقوله قوله مافيه احد ....
سعد اللي عدّل وقفته وهو ياخذ نفس ويتمتم بكلام مو مفهوم ابداً:اقول بلا بربره زايده انا قلت امشي للغرفه يعني امشي للغرفه .... ولاتخافين مهب اللي في بالس .... تحركي اشوف نطق هالكلمتين بنره اعلى من صوته المعتاد .... ومشت هند زي الصاروخ قدامه ... وتبعها بهدوء ..... وهو يبتسم على شكلها البنوتي ....
قهرتني بلبسها شلون تطلع عند ابوها واخوانها بهاللبس .... هو ذي ماتستحي ياناس .... عمري في حياتي ماشفت مره تلبس كذا الا اللي بالتلفزيون .... ولاشفتهم بعد طفيت التلفزيون .... قهرتني اناظرها .... ولا كأنها شايفتني .... معقوله كل وحده تتزوج تفسخ الحيا .... والله لاتسوي كذا مزنه اني مدري وش بسوي فيها .... لحظه نوره قبل مزنه ماعمري جيتها في بيتها وناديتها وشفت عليها لبس مثل كذا .... لكن الظاهر ذي من زمان ماتستحي .... الظاهر الكذبه اللي كذبتها عليها مع الهندي بصدقها .... والله ياخوفي ياهند من اللي في بالي وانس من بنات ذا اليومين .... لا لا لا ياسعد وش ذا الكلام يعني انت ماتعرف تربية عمك .... مدام عمك اللي مربيها لازم تثق فيها ..... وانا ليش اقعد افر براسي ليش ماآخذ العلم من راسها ...











دخلت الغرفه وانا خايفه .... مدري وش يبي .... وماابي ادري ... شكله ماكان عادي يارب سترك .... انا مافيني حيل لشي ...... وطلعت من كل افكاري ذي يوم شفت سعد داخل علي وعيونه تقدح شرر .... وقرب مني وعينه في عيني انا بطبيعتي رجعت لورا وهو مازال يقرب مني ... وانا ارجع .... وهو يقرب .... وارجع وباقي يقرب ... إلى ان لصقت في جدار الغرفه .... وحسيت انه في أي لحظه بيمد يده علي .... فمديت ذراعي وغطيت بها وجهي كطريقه للدفاع مع انها ماراح تحمي لكن ماباليد حيله ... مانتبهت الا للي يمسك طرف قميصي وهو يشده .... هنا خلاص قررت اصرخ .... جاني شي يقول ياهند اصرخي .... خلي مزنه تجي وتفكس من يده .... هذا وش ناوي عليه .... وكل هالأوهام راحت من بالي لما قال:انتي عادي عندس تلبسين ذا اللبس عند اهلس .... وبعدها فك طرف القميص وهو يقول بكل ثقه وإصرار هذي آخر مره اشوفس تلبسين ذا اللبس عند الناس ..... ولف رايح ناحية الباب ... والتفت عليها يقول:بس انا عادي عندي ترى لو تلبسينه ..... وابتسم وطلع .... وقفت هند مبهته تناظر محل ماطلع سعد وهي تمشي توقف جنب المرايه تشوف لبسها اللي نقدها فيه سعد وهس ساكته .... لبسها كان عادي بالنسبه لها هي تعودت تلبس كذا عند اهلها .... من يكون سعد عشان يفرض رايه عليها ..... هذا وجهي إذا عطيتك وجه وسمعت كلامك ومسكت العطر اللي عالكوميدينه وبخت من رشتين على قميصها .... وخذت منه شوي في يدها وحطته ورا اثنيها وهي تقول:والله اني حلوه.............................................! !!!!!!
(انا عارفه انكم كلكم ودكم تعرفون وش كانت لابسه هند .... طيب اخاف يطق في احدكم عرق ورحمة مني لكم بقولكم^_^كانت لابسه برمودا لنص الساق زيتي .... ومنثور عليه فصوص كثيره ليمونيه ... وقميص ليموني .... كمه قصير مره .... ورافعه شعرها الأسود الطويل ذيل حصان .... ورابطه على معصمها شريطه زيتيه .... تتبعها شريطه ثانيه لونها ليموني .... وحاطه قلوس لحمي .... مبين بياضها كثير .... كان شكل لبسها متناقض مع لون شعرها على بلاطه كانت فتنه بالنسبه لسعد بس... لأن اخوانها متعودين يشوفونها بهاالشكل).......









ياعمري عليها هنوده مستحيه مررررررره .... تخيلي انها بكت يوم ضمها فايز ..... وقعد يوصي سعد عليها .... والله اني بشتاق لها ولّقافتها .... تصدقين اني كنت اتمنى قبل ان بنتي تطلع ماتشبه لها .... لكن الحين ودي ان كل عيالي ياخذون من عمتهم ....كان هذا زيد اللي يناظر نوره وهي تغير لبنتها ....
نوره وهي تبتسم له:ايه والله وحشني حسها في البيت ... تونا مالنا الا يوم منها .... اجل بعد سنه وش بنسوي ..... ووقفت بنتها تعدل لبسها .... ومدتها لأبوها وهي تقول :امسكها خلني انزل الملابس للغساله .... والله اني تعبت منها مغير تصيح ولاادري وش علتها ..... مشكله الطفل الصغير لاصار يتألم مايقدر يقول ... والله اني ارحمهم ....
زيد اللي ناظرها بهيام:هو بقى احد في العالم ماحنيتي عليه ... انتي حنتيس مغرقتنا ياقلبي ....
نوره اللي خجلت:ياحلو حكيك يازيد .... ياليتني اعرف احكي زيك ....!!!!!!
زيد اللي قام وجاء عندها وهو يمسك يدها:والله انتي اللي حكيس يجنن .... جعلني مااذوق حزنس يالنوري .... وقرب منها يبي يبوسها لكن الجوري ماخلت احد يتهنى .... بما انها توها تقعد فطبيعي تقعد وتطيح .... فقعدها ابوها ..... وقام لنوره .... ولكن الجوري رجعت طاحت وقامت نوره وهي تقول:بسم الله على بنتي................ كشر زيد وقال:الا احسن عشان تفكني من النجاسه ....................!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! !!!!!!!!!!!!!










تكفين هنوده طلبتس لاترديني ابي اشوف ردة فعله ....
هند وهي خايفه:تستهبلين انتي عشان يذبحني انا وياس ..... ويحذفنا لكلب جيرانكم المزعج وعاد الكلب يخلينا وجبه لمدة يومين ....
مزنه:انا اضمن انه مهب مسويلس شي .... وانا سوا شي بس بيهاوشنا .... تكفين والله انه على وشك يجي .... هند عاد طلبتس بلا سماجه .....
هند وهي متردده وترفع يدها وتنزلها:خلاص امري لله .... بس والله يامزنه لايجيني شي ان تندمين وان مايمنعني منس احد ....
مزنه وهي تبتسم بإنتصار:معليس يالخوافه مهب صاير الا الخير بس مثل ماوصيتس انتبهي تضحكين تراس احياناً حماره .... يالله هذا حس سيارته قومي يالله وسوي نفسس متفاجئه من اللي اقوله ....





دخل سعد وهو يسمع صوت عالي ... الصوت ذا مهب غريب عليه ذا صوت مزنه .... ومع هالصوت صوت هند ... ياويلي شكلهم يتهاوشون ..... تونا بادين الله يستر من الجاي ....
مشى بسرعه ناحية الصوت .... ومايدري وش هو الإجراء اللي ممكن يستخدمه مع ذا الثنتين .... لا وده يزعل مزنه وبعد ماوده يضايق هند .... دخل والنقاش حامي وعلى اشده .... ناظر مزنه اللي تقول:لاتحسبيني مااعرف حركاتس ... انا عارفه انس انتي اللي سرقتي العقد حق نوره .... مافيه الا انا وياس .... قولي وين حطيتيه احسن لس ...؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!
هند وهي تكمل الوصله بإتقان:ليه عيوني ماشفت خير قالولس .... لاياعمري لاتسوين المصيبه وتحذفينها على راس غيرس ..... انا عارفة ان عينس عليه ... طيب يااختي مافيها شي لو قلتي لنوره تعطيس اياه موب قايلة لا ترى .... وسكتوا كلهم على صرخة سعد اللي يقول:بــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــس انتي وياها .... ولاكأني موجود .... استحوا على وجيهكم .... خير وش صاير عشان ذا كله ....؟؟؟؟؟ انتوا نسيتوا انكم خوات .... ولاتبوني اذكركم .... يالله اشوف انتي وياها كل وحده تسلم على الثانيه اشوف .... وتعتذر منها .... ولاعاد اشوف ذا الحركات قدامي والله ماتلومون الا انفسكم خوات آخر زمن ... امشي انتي سلمي عليها واشر على مزنه ... قالت مزنه بقواة وجه:ليش هي اللي ماتجيني؟؟؟؟؟ سعد غمض عيونه وهو يزفر:اقول امشوا كلكم ووقفوا في نص الصاله وسلموا على بعض واعتذروا .....
هند تناظره بطرف عينها:شايفنا بزران على ذا الحركات ....
سعد عصب وقرب منها وقال:لا انا اللي بزر ... وسحبها بقوه ودفها على مزنه اللي تلقفتها بيديها وهي تقول:سعد هد ... هذا مقلب مسوينه فيك ... نبي نشوف بتوقف مع من قالتها بكل غباء...
ناظرها سعد بعصبيه وعيونه تطلق شرر:يعني طلعت مخفه عندس انتي وياها تلعبون علي .... انقلعوا من وجهي انتي وياها لاامسك الوحده ثم اضربها لين تحب الأرض انقلعووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووو وووووووووااااااااا






طلعوا الثنتين وهم يرجفون .... ردة فعله كانت جداً غير متوقعه ... ابد ماتوقعوه يعصب كذا ... راحت مزنه بسرعه للمطبخ ... تجيب له كاس ماء ... صبت الكاس مزنه ومدته على هند... هند ناظرت فيها وقالت:وش اسويبه .... ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
مزنه وهي ترجف:عطيه رجلس .... بسرعه ترى والله لو ماتودينه الحين ان ياكلس ... هو متعود لاعصب يشرب كاس ماء ويوديه له اللي زعله ...
هند بإستنكار:بس انا مازعلته الحالي ... انتي معي ...
مزنه وهي تحبك الكذبه من الخوف:صح .... لكن انا متعود علي وعندي اشياء اخليه يرضى علي فيها ... بس انتي الحين جديده ماتعرفين له .... ودفتها وهي تقول:روحي يالله عطيه الكاس واطلعي .... مشت هند بلا طواعيه منها ... ومشت ناحية الصاله الداخليه وهي تقرا جميع آيه وجميع دعاء تعرفه .... ودخلت وشافت سعد جالس عالكنب ومغطي وجهه بشماغه ..... ترددت تناديه ... وبعدين توكلت على الله وقالت بحروف متقطعه:سـ...سـعـ....د ....
ورجعت على ورا شوي يوم شافت سعد يوخر شماغ عن وجهه وهو يقول:خير وش تبين؟؟؟؟
بدون ماتتكلم هند مدت له الكاس .... وهو بكل عنجهيه وغرور ... رجع شماغه على وجهه وقال:ماابيه اشربيه انتي .... !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
هند ماراحت ومن القهر تحس نفسها قاعده تتصرف بدون شعور:وخرت شماغه عن وجهه ... وكبت كاس الماء على وجهه .... وقالت:الشرهه موب عليك على اللي يهتم فيك ... وبكت وطلعت تركض .... سعد قعد مفهي فيها وجلس شوي بعدين ضحك على شكلها .... وهو يتوعدها على هالحركه .... بس بطريقته الخاصه .............................!!!!!!!!!!!!!!






الحيوان السخيف .... الشرهه والله موب عليه على مزنه اللي اسخف منه .... من زينك والا من زين وجهك ....وماانتبهت على نفسها انها كانت تتكلم بصوت عالي من الحره .... الا لما شافت سعد يقول:والله انا واثق من زيني ومايهمني رايس .... بس انتي مطوله بحركات الأطفال ذي .... حسب ماسمعت ان عمرس اربع وعشرين سنه .... يعني كبرتي من زمان ...
بس تدرين انا استاهل لأني معطيس وجه ..... وجاء جنبها ومسك يديها الثنتين .... وقعد يضرب ظهرها بطرف يده وهو يقول:عيب ياماما الحركات ذي .... وفك يدها وهو يضحك ويقول:الظاهر ان ذي هي الطريقه اللي من اليوم ورايح بطبقها معس ... لأن حل لمشاكل الأطفال .........................!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!



وهذا البارت ونزلته .... مع ان عندي ظروف والله .... لكن لأني وعدتكم ... وماحبيت اخلف وعدي معكم .... اتمنى انكم تدعون لجدتي بالشفاء العاجل وان الله يردها لنا سالمه ... عاد ها لااوصيكم بالردود اللي تشرح الصدر ... دمتم بخير ....







 
 

 

عرض البوم صور العامريه   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة امرأة ما, امرأة ما, انا مره مايهزني جرح رجال, انا مره مايهزني جرح رجال : للكاتبة امرأة ما
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


LinkBacks (?)
LinkBack to this Thread: https://www.liilas.com/vb3/t99010.html
أرسلت بواسطة For Type التاريخ
Untitled document This thread Refback 04-05-10 01:35 AM
H E N D (alfetnah) | formspring.me This thread Refback 10-03-10 04:37 PM


الساعة الآن 12:49 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية