لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 21-04-12, 01:11 PM   المشاركة رقم: 46
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
محبة القلم


البيانات
التسجيل: Feb 2012
العضوية: 236291
المشاركات: 4,003
الجنس أنثى
معدل التقييم: special Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسي
نقاط التقييم: 5560

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
special Lady غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : special Lady المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الجزء الخامس و الثلاثون ~



عنﯾﮃھَہّ آنآ ۆړُﭥﭠ آلعنآﮃ م̝̚نگـ ﯾم̝̚ھَہّ


طلعت من الشركة توجهت لأمي اللي كانت تتفرج تلفزيون في الصالة ، حبيتها من راسها
: يمه ، آسف
رشا : على وش
نواف : كل شي كل اللي صار
رشا : انسى ما يهم تعودت عليك وعلى ابوك
نواف : يمه نفسي يوم احكي معك القاك مثل الامهات العاديات
رشا : ليه أنا أم مو عادية ؟
نواف : يمه الله يخليك ليني قلبك هذا يضرك ما ينفعك
رشا : كل من عايش مثل ما يبي ويسوي اللي يبي أنا امك بالاسم ما تسمع لي ولا تآخذ شوري
نواف : آمري و أنا بنفذ
رشا : راح ارضى عليك و على اخوك بس بشرط ..
نوآف : سمي
رشا : تآخذ بنت اختي
نواف : موافق ، بس أنا بعد أبي أتشرط

***

وصلني فارس و راح لعمه سيف مدري وش بينهم بس بيوم لازم اعرف .. أنا وش فيني صرت ملقوف وش علي منهم !
كنت متسدح بالصالة على رجلين امي : يمه
أم فارس : عيون امك بغيت شي اسوي لك شي
وليد : يمه تعبان كثير
أم فارس : سلامة قلبك اسم الله عليك
خذيت ايدها وحطيتها على شعري ابيها تلعب فيه ، آيه جا على بالي اتدلع شوي لا تقولون كبير ما يخصكم = )
دخل علينا معاذ بركض : خير يبو الشباب
وليد : وش فيه ؟!
معاذ : وش ورع انت راقد بحضن ماما
أم فارس : وش عليك انت وش تبي من اخوك
وليد : شفتي يمه كيف حاسدني
معاذ : يمه انا جآي أقولك متى تزوجينه عشان ابي اعرس لا البنت تطير القاه يتدلع ، عز الله تزوجت
أم فارس : خلص ثانوية بالاول ثم اطلب العرس لآ انت لا دانية ما تستحون !
معاذ : يمه لو البنت راحت ما راح اسامحكم
قآم طلع ، قعدت وكلي تعجب ناظرت في امي : يمه وش السالفة !

***

وصل فارس دخلته الصالة هذا نظام بيت غالية ما فيه مجلس ولا ملحق رجال كان مفتوح على بعض .. ما حبيت اطول عليه
: فارس اختك !
تعجبت منه حيل : اختي وش فيها !!
سيف : اختك اللي تدور عليها
اكيد غالية قالت له عن السالفة : للحين ادور عليها أنا كثير آسف لأني ظنيت بيوم ان بنتك هي اختي
ما اهتميت للي قاله عندي بشارة له : هند هي اللي تدور عليها
فارس : وشلون كذا كيف هي معي كل يوم كيف ما عرفت على الاقل حسيت !
سيف : مو وقته .. روح لأختك لا تضيع وقت زيادة
فارس : بحفظه لك يا عم مو عارف اعبر لك عن شكري
سيف : فرّح ابوك ببنته بس وتكون شكرتني انا مثله بيوم ضيعت بنتي
طلع يركض من عندي مآحد يلومه : فارس شوي شوي


***

اليوم هو آخر يوم لنا هنا بعده بننقل لبيت الوالد ، غالية قاهرتني انا ما في قلبي شي عليها بس ابيها تعتذر مني وهي ولا طرا على بالها ما عليه اقضي وقت مع سيف حياتي هالنونو اسم الله عليه
قاعده أنا ويآها في نفس الصالة ولا اكلمها بس ولدها معي والعبه ما اعطيت اهمية لوجودها ادري قاهرها هالشي بس وش اسوي حتى أنا تعبت
غالية : دلال وش فيك علي
تصنعت عدم معرفة : أنا وش فيني ما فيني شي
غالية : دلال أنت محاربتني من قمت من غيبتي !
دلال : غالية أنا ما حاربتك بس انتِ غلطتي علي وأنا ما تحملت
غالية : وعيت لقيت رائد راح وبعد ولدي وش تبيني اسوي انا ما اعترضت بس من حقي أزعل صح أنا غلطت يوم قسيت عليك بس مو بايدي حطي نفسك مكاني
دلال : ما راح احط نفسي في مكانك لأني وبكل بساطة عشت نفس ألمك أو اشد على الاقل انتِ عرفتي انه راح مو راجع بس أنا لا رماني بكامل عقله وصحته ولدي مات مالحقت اتهنى فيه كان 4 شهور
غالية : من جدك دلال ! وشلون ليش ماعندي خبر
دلال : قلت لك بس ما كنت واعية اليوم اللي جيتك فيه ولدي ما كمل شهر متوفي ، تركني محمد قبل اجيب ولدي
غالية : ليش ما قلتي لي من قبل
دلال : ما جت مناسبة وهذاك عرفتي ما راح يتغير شي
حزنت عليها كثير رحت لها ضميتها : بابا كان قاسي معك حيل دلال
دلال : بالعكس حبيبتي لا تظلميه أنا بعد قلتها مثلك اول ما ارسلني لك بس بعدين عرفت وش قصده .. أبعدني عن محمد و حاول ينسيني حزني كآن قربك يسليني
سكت ما قلت شي وهي بعد تميت العب سيف ..
غالية : يعني ما زعلتي منه
دلال : تصدقين غالية كان بابا رافض زواجي منه بس انا عارضت رغبته وخذيته وشوفي النتيجة
غالية : ندمتي ؟
دلال : كثر هالشعر اللي تشوفينه ، غالية قولي الحمد لله ان رائد بيوم كان لك على الاقل يحبك مو لشي في نفسه
ابتسمت مآبي ابكي : على كثر الالم اللي عشته معه حبيته يكفي انه كان يحبني ويخآف علي
دلال : الله يرحمه


***

وصلت شقة عبد العزيز من فرحتي لخبطت طقيت شقة غير بس تفهم صآحبها و عذرني ..
كلمني أبوي قال لي عن فارس وانه بيجي و السبب ،، استقبلته
: أرحب فارس نورت
مو معه عقلي في مكان ثاني أبي اشوف اختي حتى سلمت عليه بسرعة
: عزوز وينها اختي
عبد العزيز : أفاااا !!! على بآلي جآي عشاني لا لا مو هقوتي زعلتني
فارس : مو وقتك ناد لي اختي ابشوفها
ضحك بوجهي ضحكة طويلة : تمون
دخل داخل ما كمل دقيقتين ، الوقت مرت علي طويلة مع انها جداً قصيرة
: السلام عليكم
قمت لها عجزت انطق كنت اناظر لها و في الحقيقة انا اشوف اختي شروق مو هند سبحان الله نسخه منها على ان شروق قالت ما بينهم شبه !
قربت منها لين وقفت مقابلها سحبتها ضميتها بقوتي هذي اختي اللي لي سنين فاقدها لي سنين ادور عليها يبه وينك هذي بنتك لقيتها
بعدتها ابي اشوف وجهها للحين مو قادر انطق ، حبيت على راسها و مسحت دمعتها
هند : أنت اخوي كيف كذا
فارس : صار أنتِ اختي
هند : مو قادرة اصدق أنا في حلم صح
عبد العزيز : لا واقع طلع هالدب اخوك
ما تكلمت اكتفيت بابتسامة ورجعتها لحضني

***

: أنت استخفيت يا نواف شلون تآخذ رهف وشذى موجودة
نواف : يمه أنت تبين من بنات اختك وانا لأني ابي رضاك ابي رهف مابي شذى وشوفي انتِ عاد
رشا : الصغيرة ما راح تتزوج قبل الكبيرة وبعدين هي صغيرة توها بنت متوسط !
نواف : أنا مو مستعجل انتظرها لين تلخص دراسة
رشا : نواف الوجع ان شاء الله أنا بكلم اختي وبطلب شذى
نواف : أنت هنا بتفشلين نفسك جد معها يمه افهميني انا مآبيها مآبيها
رشا : أكيد هذا اخوك اللي معبي راسك هين
نواف : يمه !! وش دخل عزوز الحين
رشا : اسأل نفسك أهم شي تعاندني انت وياه هذا تخصصكم
ما تبطل حركاتها ... أعرفها ، طلعت خليتها

***

 
 

 

عرض البوم صور special Lady   رد مع اقتباس
قديم 21-04-12, 01:14 PM   المشاركة رقم: 47
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
محبة القلم


البيانات
التسجيل: Feb 2012
العضوية: 236291
المشاركات: 4,003
الجنس أنثى
معدل التقييم: special Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسي
نقاط التقييم: 5560

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
special Lady غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : special Lady المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

ۆﮃﯾ آﭬھَہّم̝̚ علﯾگـ ﯾآ ړُشآ



قعدت دآخل لحالي اتفرج على التلفزيون خليتهم براحتم ، رن جوالي كان اتصال منها ؛؛؛ امي
: آمري
رشا : تعال الحين
عبد العزيز : مشغول
رشا : قلت الحين تجي بعطيك نص سآعه بعدها اشوفك
عبد العزيز : آسف مشغول كثير يمكن بكرة او بعد ولآ اقولك يوم اصير فاضي اجيك
رشا : أنا امك يا قليل الأدب
عبد العزيز : ما قليت ادبي قلت بس مشغول مو راضية تفهمين
قفلت في وجهي .. ما اقدر اروح لها هي اللي تبي

\

هند : مدري و صار في الماضي بالضبط وهل هو صح او كذب بس اللي اعرفه اني وعيت على الدنيا شفتني وحيدة ما حولي اب او اخ حتى امي راحت تركتني وحدي
فارس : خلاص يا قلبي انسي الماضي الحين انا موجود و عزوز موجود و ابوي واخواني انت مو وحدك
هند : ابوي .. اخواني
فارس : ما ودك تشوفينهم لو تبين الحين آخذك لهم
سرت بجسمي قشعريرة من رهبة الموقف ، نزلت راسي اناظر في اظافري اللي العب فيها
فارس : ابوي بيموت عشان يشوفك من عرف الحقيق وله سنين وهو يدور عليك وانا بعد
هند : ليش كان عندكم امل تلقوني مثلا اكون ميته
فارس : هذاك الحمد لله بخير قدامي
هند : أبي اشوفه الله يخليك
دخل عبد العزيز : الصبح احسن الحين الوقت متأخر مافي داعي يسهرون
فارس : الصبح زين ماعنده دوام بمرك تجهزي طيب
هند : إن شاء الله

***

قمت الصبح قومتني امي تبيني اقعد معها قالت وش طفشت لحالها
: يمه عندك شذى قوميها أنا تعبانه ابي اريح تراه بس خميس مو العطلة الكبيرة
فايزة : قومي ابحكي معك في سالفة
رهف : يمه شوي شوي
فايزة بحنيه : قومي جآيك خطاب
قمت فزيت بلعت ريقي بغصة سواها معاذ ، خفت كثير من مجرد الفكرة كيف الحين وهي صارت واقع
رهف : من هم يمه
فايزة : ولد خالتك نواف
ارتحت وفي الوقت نفسه ارتعبت ، نواف طلبني و معاذ طيب ، كنت ساكته ما قلت شي
فايزة : رهف يمه قومي اغسلي و تعالي بسولف معك
هزيت راسي : إن شاء الله

***

طلعت مع فارس مآخذني لبيتهم راح اشوف ابوي واخواني وانا سرحانه افكر تذكرت اني اعرف العائلة شروق من أعز صديقاتي ... هنادي اعرفها وبعد دانية وهبالها حتى خالتي ام فارس بس هالمرة دخولي عليهم غير أنا وحده منهم من بناتهم
وعيت على صوت فارس اللي قال وهو واقف في حوش بيتهم : مآتبين تنزلين
هند : طيب نازلة
جا فارس من جهتي وفتح لي الباب اخذ غطا وجهي : لآ تخافين طيب
ابتسمت له متوترة ما تكلمت دخلني معه لدآخل البيت ، فجأة قام يصرخ خفت
: يبه وينك يمه ، كآن صوته عالي ناظرني وضحك
: خوفتك آسف
طلع ابو فارس من غرفة واضح انها مو كبيرة في الدور الارضي كأنه ما انتبه لي
: فارس ليش تصرخ !!
فارس : آسف ، مشاني معه لعنده : يبه هذي بنتك مثل ما وعدتك هند هذا ابوي وابوك بعد
صار يناظر فيني لانت ملامحه كثير ، قربت منه وحبيت راسه مآعرف كيف اعامل ابوي لاني ببساطه ماعمري عشت هاللحظة ...
ما في اي كلمة في هالدنيا تعبر عن اللي فيني لحظتها هذي بنتي بنت اللي فقدتها بعمل ايدي !
ضمني لصدره وقعد يمسح على شعري كنت اسمعه يحكي بس بصاحة مدري وش يقول مو مركزة اللي فيني اكبر هذا ابوي اللي بيوم ماتوقعت القاه بكيت وبكيت
نزل وليد : وش فيكم
رفعت راسي اناظر له اتوقع هذا بعد اخوي يشبه لفارس كثير
وليد : شروق وش فيك مشعل فيه شي صآير شي ؟
لذي الدرجة انا اشبه لشروق ، اصلا ما بينا شبه !!
فارس : هذي مو شروق .. هند اختك

***

اليوم عندنا اجتماع في شركة عمي فهد مع وفد خارجي بس الغريب ان ابوي اعتذر مدري وش فيه قال اول ما تخلصون اجتماع كلموني ، عطآني الصلاحية المطلقة اني اسوي كل شي لصالح شركتنا
: يلا نواف مشينا
نواف : عزوز وين ابوي ما راح يجي معنا
عبد العزيز : لا اعتذر عطاني كل الصلاحية
نواف : وش فيه تعبان ؟
عبد العزيز : قال بيروح مشوار مهم
نواف : زين لا نتأخر عليهم

***

طلعت من الشركة ، توجهت لبيت رشا مآبي حد منهم يعرف بوجودي عندها ابي آخذ راحتي وانا احكي لان واضح اللي تعرفه مو هين الاهم ولد اخوي ابي اعرفه
وصلت لعندها وبعد استقبلتني هالمرة قعدت معها على الفطور ؛ كانت تنتظرني ما افطرت الساعة تبي تصير 10 الصبح
: نورت سفرتي سيف تفضل
سيف : رشا أنا ماجيت اكل ولا افطر عندك جيت احكي بسالفة ولد اخوي عبد الرحمن
رشا : سيف انت ليش كذا على الاقل قدر اني ماكليت انتظرك
سيف : طيب بآكل بس قولي بالاول من هو ولد اخوي
رشا : مآعرفه
سيف : ما اصدق
رشا : جدته كانت عندي قالت جا لي واخذ فلوس هزأني قال كلام ما ينقال وراح
سيف : وين جدته وامه وينها
رشا : امه تزوجت ونسته هو وجدته
سيف : ما قالت لك من هو وش اسمه على الاقل
ابتسمت : نسيت
سيف : مو مشكلة نعرف من جدته
رشا : ليش انت تعرف وينها ؟
سيف : انتِ راح تقولين لي وين ساكنة عشان اقدر اجيب هالمعلومات منها
رشا : وش دراني وين هي ساكنة
سيف : رشا لا تبدين حركاتك تكلمي هذا ولد اخوي تعرفين وش يعني
رشا : قلت لك مآعرف
سيف : طيب بعرف بطريقتي الخاصة
كانت مقابلتني على الطاولة ما شالت عينها عني ولا انا هي واضح في وش تفكر انا كنت افكر في شخصيتها هالحرمه مو سهله ابد اعرفها مو من يوم او اسبوع
رشا : سيف لمتى بنظل على هالحال معجبك وضعنا كذا
سيف : أي حال وش فيه وضعنا
رشا : سيف افهمني ابوس ايدك ليش مو حاس فيني
سيف : انتِ اللي ماتبين تحسين فيني أنا كرهت الحريم و السبب انتِ من اخذتك ما شفت خير كان شرك واصلني وانا بعيد بس ابي افهم ليش سويتي كذا
رشا : من حقي اني ادافع عن حبي من حقي استرد حبي اللي انسرق
سيف : ما خليتيني احبك ما كنتِ سبب شي جميل في حياتي
رشا : انت ماعطيتني فرصة فرحت بالولد اني جبته لك بس انت وش سويت رحت وخليتني ولا همك شي شغلك كان اولى مني
سيف : اهتميت بس كنت مضطر اقعد هناك شغلي و مستقبل اولادي
رشا : لا تكذب علي انت ما كنت تحب عبد العزيز ولا حتى دلال وانا عارفة بكل شي وحتى نواف ماتحبه
سيف : دخلتي قلبي شفتي وش فيه
رشا : تصرفاتك ! وش سويت لعيون غالية درستها احسن دراسة و ادري انك زعلت يوم بغت التمريض بس ما عارضت رغبتها بنيت لها احسن بيت لو انه صغير ركبتها احسن السيارات وريتها العالم لبستها اغلى الماركات حتى دلال خليتها تحت تصرفها بالمقابل وش سويت لباقي اولادك ! قولي
سيف : دلال ما رفضت التمريض يوم عرفت انه رغبة امها بالعكس حبته وهي بعد مو قاصرها يوم خليتها على قولك تحت تصرف اختها كنت اعالج جرحها صح قسيت عليها بس لصالحها كنت انسيها محمد و ولده هي بعد وريتها العالم لبستها وبنيت لها وسويت لها اللي في بالها و الاهم من ذا كله لقت حضني لقت حضنك حضن جدتها بس غالية من لقت رائد !! ، ما اقدر اقول الا الله يرحمه
رشا : نواف مو زعلت عليه وحرمته مصروفه عيشته على مكافأة الكلية وتوصيل السواق في الوقت اللي كان فيه يسوق احسن سيارة ويشتري اللي يبي
سيف : كنت اطلع رجال في الوقت اللي تدلعين وتخربين شوفي عزوز وهو بعمره قلت كبر و عطيته مسؤولية فرع شفتي وش طلع منه خسرني وساوا الشركة بالارض طقيته قتلته لا بالعكس عطيته فرصة وقفت معه لين كبر وشوفيه الحين سويت كذا لاني مآحبه بزعمك !!
بس انت وش سويتي لعزوز ! طقيته وهو صغير عذبتيه وهو كبير حتى يوم قالك يمه زوجيني رفضتي وكل ذا حاطك على راسه حتى يوم اقوله ذي ام يدافع عنك مايحب يسمع كلمة مو زينة عنك لو انها صح وهذي آخرتها ما بريتي فيه ما حضرتي زواجه طردتيه دعيتي عليه ليش مو ولدك هالشي ما يشفع له عندك ولدك اصحي على نفسك
رشا : بس كافي علي انت ماتعرف ليش انا سويت كذا لأني احبك عبد العزيز بعدني عنك ويوم كبر طلع نسخة منك ما اقصد الملامح بس لا كل شي حتى صوتك اخذه
سيف : نواف نسختي بعد ليه ما كرهتيه
رشا : ما اقدر اكرهه لاني من اشوفه اشوفك بس عزوز افعاله افعالك انا اكره افعالك فيني تحديداً
سيف : دلال ما تشبهني بس افعالها افعالي غالية مآخذه كثير مني ليش عاكسه بينهم
رشا : ببساطة دلال جابتك لي وامها ما اذتني كنت عندي وامها معك بس غالية اخذتك مني من صارت مسؤوليتك وانت محاربني امها شاركتني بالاصح اخذتك مني يا سيف
سيف : رشا لو اقولك اقتلي نفسك تقتلينها ؟
رشا : بدون تردد
قمت ووقفت اخذت جوالي و مفاتيحي بطلع
رشا : لحظة شوي سيف
اقتربت مني كثير ما بينا مسافة : الولد اسمه سعود

***

 
 

 

عرض البوم صور special Lady   رد مع اقتباس
قديم 21-04-12, 01:16 PM   المشاركة رقم: 48
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
محبة القلم


البيانات
التسجيل: Feb 2012
العضوية: 236291
المشاركات: 4,003
الجنس أنثى
معدل التقييم: special Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسي
نقاط التقييم: 5560

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
special Lady غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : special Lady المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

لآ ﭠسۆﯾھَہّآ ﭬﯾنﯾ


أمي كانت تسولف لي عن نواف وهو كيفه وتحكي كثير عن املاكه وش عنده وش ما عنده ما كأنه ولد اختها !!
: يمه وأبوي يعرف انه طلبني
فآيزة : ايه الليل امس كلمته من كلمتني امه
رهف : يمه طيب عطيني وقت افكر
فايزة : ليش الوقت عشان تفكرين هذي فرصة ما تتعوض يا خبلة قولي موافقة ومن بكرة ملكتكم اخاف يطير
رهف : من حقي افكر
فايزة : يومين تكفي وزود بعدها تجين تقولين لي موافقة فاهمه
قمت طلعت متوترة كثير وش صارلي أنا توني صغيرة وش يبون مني معاذ و نواف !!

***

خلص الاجتماع .. من طلعنا دقيت على الوآلد مثل ما طلب اخبره وش صار سولفنا شوي في الشغل ...
: يبه وينك الحين
كنت توني اركب سيارتي : أنا طالع للبنات حيآك تغدا معنا
عبد العزيز : طيب جآي
سيف : زين واخوك وينه
عبد العزيز : مدري يمكن رايح للبيت
سيف :خله يجي معك أنا ما راح ارجع الشركة وابيكم ضروري
عبد العزيز : خير صآير شي ؟
سيف : لا بس اليوم غالية عندها جلسة علاج وانا بكون معها
عبد العزيز : تم

***

بيصير وقت الغدا ؛ عبد العزيز ارل لي رساله بيتغدا معه اهله..
من الصبح أنا عندهم ما داومت اليوم فارس اخذ لي اذن كنا كلنا مجتمعين حكينا لين خلص الحكي لأول مرة احس بهذا الاحساس أنا بين اهلي وناسي ... كان الجو صمت بس عندهم اثنين مهبل
معاذ : ترى شوفي انتِ اختي الجديدة بتظلين يوم ضيفه غيره ماعلي بهبل فيك
دانية : ايه وانا بعد و بخليك تفوزين علي في لعبة وحده بس
معاذ : الا تعالي تعرفين تلعبين كرة قدم
هند : لا !
معاذ : حلو حلو يعني ممكن اسجل فيك رقم قياسي
دانية : لا تهايط كنت سجلت في رهف !!
معاذ : مايخصك ؛ هند أحد قالك انك تشبهين شروق من قبل
فارس : شروق هي اللي تشبه لها وكلهم يشبهون للوآلد
شروق : أنا اشبه لك هند ؟
هنادي : نسخة مثل بعض
وليد : أول ما شفتها ما ميزت
هند : عيونكم تشوفه !

***

رائد ولدي تعبان له يومين و اليوم بزيادة حرارته مرتفعه عطيته علاجه ولا فاد بس يبكي كنت انادي على فواز و لين وسعد ولآحد يرد علي خفت عليه
: عبود ماما روح نآد لي ابوك
عبد الإله : ماما فواز متحلف بيطقني
سارا : يارب صبرني على هالعيال مدري من وين جايبين هالشقاوة
عبد الإله : منك جدتي تقول انك كنتِ مشاغبة
لسانه من يومه طويل كنت أبي اهآوشه بس احتاج منه خدمة : حبيبي خلك قاعد عند اخوك بروح اشوف ابوك طيب
عبد الإله : ترى فيه واحد ميت قبل يموت اخترع جهاز يقولون له جوآل
بتنفقع مرارتي : معليش اخوك ذا مو مطوله أنا
عبد الإله : خمس دقايق ثم بروح ألعب مآعلي منكم
أدري انه صادق طلعت بسرعة استغل الوقت .... نزلت كنت بدخل عليهم في المجلس بس انتبهت لكلام الجآزي
: سعد اختك صادقة هذا ولد اخوك ما يصير يبعد عنك وعنا حنا ما نقدر بس انت تقدر
سعد : قلت لكم زواجي منها مو الحل
لين : سعد غالية صغيرة وجميلة الكل يتمناها وربي وربي لو انا ولد كنت طلبتها
سعد : الحمد لله انك بنت ، رائد ما كمل سنة تبون تزوجوني زوجته !!
الجازي : مو وقته الحين قضيتنا الولد .. سعد ابوي ما راح يقول شي بالعكس بيفرح و سارا بتتفهم وكل وحده بتعيش ببيتها وش فيك انت
سعد : انتم مستوعبين وش السالفة غالية مرت اخوي يالين غالية اختي يالجازي
لين : سيف بيروح منا وانت تقول مرت اخوك مو لازم تصير زوجتك بس الولد
سعد : احرمها حقوقها يعني !!
الجازي : فكر يا سعد أنا لازم اطلع تأخرت لآزم اصلح الغدا
ما قدرت اصدق في البداية ، رجعت لولدي اللي شلته وصرت اصبره وانا مو بوعيي ليش كذا ليش

***

بعد الغدا قاعده مع بابا والشباب غالية نآيمة تريح قبل الجلسة نواف يلعب سيف و عزوز و ابوي يسولفون سوا في الشغل
نواف : حبيبي انا قول بابا نواف
انتبهت له : شلون يقول بابا نواف توه 7 شهور
نواف : عادي شفت ولد بعمره ونطق
دلال : قال ماما مو بابا نواف !
نواف : ما عليك انتِ يلا يا بطل قول بابا نواف يلا بابا نواف
دلال : الحمد لله و الشكر
سيف : دلال ..
دلال : آمرني
سيف : ما يآمرك ظالم ، فكري زين لا تقولين رأيك الحين
دلال : وش السالفة !
عبد العزيز : دلال محمد رجع و طلبك من كم يوم خذي وقتك فكري و الكل بيحترم قرارك
قمت وقف .. وش يحسون الحين ! على الاقل كرامتي رحت ماشيه : إن شاء الله
نواف : دلال ، ما نوينا نقولك لين تأكدنا بانفسنا من اخلاقه
ما رديت عليه طلعت غرفتي : احلم فيني

\

نواف : يبه وش هو موضوع عمي الله يرحمه
سيف : اخوي .. عنده ولد يصير اكبر منك بشهور بس
عبد العزيز : ما فهمت
سيف : سالفة قديمة بعدين احكيها لكم المهم الحين تلقون لي سعود وينه وين مختفي
نواف : يبه وش دراك عنه وهو وش وضعه وش يشتغل على الاقل
سيف : طيب الحين بقولكم القصة بس ابي الولد في اقرب وقت
.
.
.
.


تم الجزء الخامس و الثلاثون

 
 

 

عرض البوم صور special Lady   رد مع اقتباس
قديم 25-04-12, 11:29 PM   المشاركة رقم: 49
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
محبة القلم


البيانات
التسجيل: Feb 2012
العضوية: 236291
المشاركات: 4,003
الجنس أنثى
معدل التقييم: special Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسي
نقاط التقييم: 5560

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
special Lady غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : special Lady المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الجزء السادس و الثلاثون ~



حب آلآب حب غ̣̐ﯾړُ عآﮃﯾ
حنﯾة ۆ عطﭬ ۆ نﯾل آلآعآلﯾ


اليوم في جلسة العلاج الطبيعي كان بابا معي كانت الجلسة عبارة عن تمارين رياضية لذلك استخدمنا الجيم في بيت بابا اللي توني سكنت فيه ، كنت استخدم السير في المشي بعدها انتقلت لتمارين اللياقة كان بابا يتمرن ويقضي وقته لنا فترة على هالحال اصلا بابا اسم الله عليه كأنه صغير يعني اللي يشوفه يقول اخو عزوز الكبير بس طبعا انا واضح اني بنته
: بابا انت شاب
ابتسم لي اول مرة انتبه ان أنا ونواف نشبه له : جديد عليك
غالية : لا بس توني انتبه
سيف : زين انتبهتي
غالية : ماودك نشوف لك عروس
ناظرني واضحة عليه الصدمة
: لا بس لو تبين انا اشوف لك معرس
قال كلمته وهو يمزح بس انا اعتبرته يردها لي كلنا فقدنا نصنا الثاني حس فيني نزلت راسي بحزن , قرب مني ورفع راسي
: بابا أنا آسف مو قصدي اللي تفكرين فيه
غالية : عارفة ؛ تذكرته
سيف : ادعي له
غالية : الله يرحمه
سيف : غالية انت بجد غالية مآبي اشوفك حزينة انتِ حياتي
ما رديت عليه ، توجهت للبالون مثل ما طلبت مني المدربة تركت بابا يكمل مشي لحاله

***

جالسة بغرفتي افكر في كلام أمي عن نواف مو عشان شي هو كويس بس نواف ما احلم فيه و حتى معاذ الحين أنا صغيرة عمري بس 14 سنة ليش يا يمه تبين تبيعني عشان الفلوس وانت يا يبه موافق عليها
فكرت : لا مو ممكن بابا يكون موافق
طلعت من غرفتي توجهت له هو مثل هالوقت يكون في البيت
طقيت الباب : يبه
خالد : تعالي يبه
رهف : السلام عليكم
خالد : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ، تعالي يالعروس
انصدمت من كلمته عروس !! يعني هو موافق ليه كذا يبه ليه
: بابا رضاك عني
خالد : الله يرضى عنك يا بنتي ودام هذا قرارك ما اقدر اقول شي
لحظة لحظة وش قاعد تقول انت ! أنا ما قررت شي للحين ما قلت قراري ما حبيت اشغل مخي و افكر لأن الشغلة واضحه أكيد أمي قالت له اني موافقة عشان كذا اصرت ما تبي غير موافقتي
ارتميت بحضنه صرت ابكي
خالد : ليش البكا يا قلبي خلاص يا عروس
مسحت دموعي و قمت باطلع
: بعد اذنك بابا
طلعت قفلت البابا وانا اجر معي الخيبة ، خلاص صرت لنواف :(

***

لازم استلم الحبوب اللي راح اقضي فيها على فارس ؛ الفلوس اللي معي ناقصة جدتي عندها اكيد عندها لازم آخذ منها ، رفعت جوالي ادق عليها ردت
كانت تبكي على الخط مدري من قالها اني فاضي !
: وينك يا يمه ليش رحت وتركتني
سعود : يمه ما دقيت عشان تبكين علي ابرسل لك رقم حسابي روحي ليزيد عطيه فلوس يودعها لي ترى ما معي الريال
جدة سعود : يمه وينك تعال عندي وش لك بالشقاء و عوار الراس
سعود بصبر : خلاص قلت لك الحين برسل لك رساله ومآبي مبلغ تافه شوفي ملبغ صاحي ترى وراي سكن و مصاريف لين القى شغل
جدة سعود : حرام عليك ضيعت نفسك وضيعتني معك كنت وش زينك وش صار ليش تغيرت
سعود : مايخصك ولا تحلمين ارجع لين اخلص شغلي يلا باي
قفل في وجهها وبعد كل هالوقاحة أرسل لها رقم حسابه !

للۆق̮ـ̃آפھَہّ آلۆآن ..
بعض آلنآس م̝̚آ شآء آللھَہّ علﯾھَہّم̝̚ ، ق̮ـ̃ۆس ق̮ـ̃ژح !

***

تميت عند اهلي من الصبح لين قبل العشاء جا بعدها عزوز بعد قلبي خذاني لاني طلبت منه و لاهو كان عادي عنده بيتركني الله يخلي لي اياه
: استانستي حبيبتي
هند : فوق ما تتخيل ، صديقتي طلعت اختي ودكتوري اخوي
عبد العزيز : كأنه فلم
ابتسمت سكت شوي ثم تكلمت : يالله يا عزوز ناس طيبه وراقية
عبد العزيز : صبرتي و نلتي يالغالية ، وين تبين تتعشين آمري تدللي
هند : لا خلني اطبخ لك
عبد العزيز : ليش التعب و اكثر مافي الرياض المطاعم
هند : ماعمري طبخت لك جرب طبخي صدقني بتنسى المطاعم اللي تقول عنها
عبد العزيز : أخاف اتعود ساعتها راح ابثرك
هند : عسل على قلبي ، يلا ودنا البيت
عبد العزيز : آمرك يا كل الغلا

***

 
 

 

عرض البوم صور special Lady   رد مع اقتباس
قديم 25-04-12, 11:33 PM   المشاركة رقم: 50
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
محبة القلم


البيانات
التسجيل: Feb 2012
العضوية: 236291
المشاركات: 4,003
الجنس أنثى
معدل التقييم: special Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسيspecial Lady عضو ماسي
نقاط التقييم: 5560

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
special Lady غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : special Lady المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

ۆآخضع لآم̝̚گـ ۆ آړُضھَہّآ
ﭬعق̮ـ̃ۆق̮ـ̃ھَہّآ آפﮃـے آلکبړُ

ھَہّل آم̝̚ﯾ م̝̚نھَہّم̝̚ ؟!


رحت تناقشت مع امي ليش اوهمت ابوي اني موافقة قامت هاوشتني وطقتني وهي اول مرة تسويها في حياتي
: تبين تفشليني مع اختي يا قليلة الخاتمة تبين تسودين وجهي عندها
رهف : يمه انا ما سويت شي هذا حقي ومن حقي اني ارفض
فايزة : لا مو من حقك وصدقيني لو اسمع منك غير كلمة موافقة راح اذبحك بيديني
: تذبحينها عشان الفلوس .... يمه !
توترت ولفت بسرعة للباب ، كان متعب ماليه بطوله
: انتِ عايشه بخير ونعمة وش قاصرك وش تبين بعد
فايزة : هذي بنتي ما يخصك
متعب : لا يخصني اختي وراح احميها من اللي يضرها لو هو انتِ
فايزة : صدق قليل ادب ترد علي وانا امك
متعب : امي على عيني وراسي بس كل شي له حدود
لف علي : فوفا تبين نواف ؟
جمدت في مكاني ، أخاف اقول ايه واخسر طفولتي واقول لا و اخسر امي ؛؛ ما نطقت
متعب بحنان : فوفا حياتي لا تخافين مو صاير شي لك قولي رأيك ابي اسمعها منك
قلت بدون تردد : لا مآبيه مآبي اتزوج توني صغيرة حرام عليكم
توني بمر تعجبت من صياح رهف وكلامها و تبكي بعد ! ، على اساس انها موافقة !
: وش فيكم ؟
مآستغربت وجوده ، بس الظاهر امي كان موقفها العكس
: خالد !!

***

من قال لي ابوي اليوم عن سالفة ولد اخوه وانا مشغلتني .. اسمه سعود بس هذا الشي الوحيد اللي يعرفه عنه و المشكلة مالنا نفس الاسم تأكدت بطريقتي مالقيته اكيد مسجل باسم ثاني بس وش هو !
كنت سرحان في الصالة افكر فيه جات لي امي
: اخذت عقلك من بدري
نواف متعجب : من هي
رشا : رهف
ابتسمت : يحق لها مو خطيبة الغالي
حسيتها احترّت من ردي لها مآتبي لي رهف ، نفسي افهمك يمه !
رن التلفون ورديت عليه ، كانت خالتي فايزة
: هلا يا خاله عاش من سمع هالصوت
فايزة : هلا بك يالقاطع لا انت لا اخوك ما تنشافون ولا ينسمع لكم صوت
نواف : خالتي اشغال و ربي حقك علي
فايزة : زين عطني امك وينها قريبه منك
نواف : ايه هذي هي بجنبي ، يمه هذي خالتي تبيك
عطيتها السماعة وقعدت اراقب المكالمة ما كنت انتظر رد رهف لا رفض و لا قبول ، لأنه اصلا ما يهمني طلبت رهف عشان ارضي امي وآخذ من بنات اختها لا اكثر !!

***

: فواز وين الرسمه اللي طلبها ابوك
فواز : خلصتها من زمان وسلمتها له
لين : طيب ارسم شي تحبه مو لازم اللي يطلبه ابوك
فواز : مآحب شي اللي احبه اني اسوي رياضة وانتم ماتبون خلاص خليني في حالي
تركته دامه هاجد ما يطآمر كويس .. لفيت اشوف التلفزيون لقيت سارا بوجهي
: يمه بسم الله سلمي على الاقل
سارا : لين تتوقعين مصلحة غالية وسيف ولدها انها تتزوج سعد !
طيرت عيوني لا يكون سمعتنا وشلون هذي تتجسس علينا !
: سمعتي كلامنا اليوم انتِ
سارا : بالصدفة ، الحين جاوبي تشوفين كذا انتِ
لين : ما اكذب عليك ايه
سارا : طيب ليش فهميني ، ليش سعد يآخذها يقدر يقوم بالولد وهو عندها وحتى عمي فهد موجود ما راح يبعد عنكم الولد
لين : سارا فكري زين غالية مستحيل تقعد ما تتزوج بكرة الولد بيضيع بينا و اخاف يبعد عنا يتربى بحضن الغريب وعمه موجود هو أوْلى ، انت لو بمكان غالية وش بتسوين
سارا : لو انا بمكانها استحي على وجهي و ما اوافق على رائد لأنه كان بيوم مثل اخوي وهي مثل اختي مافي داعي اخرب بيتها
طلعت خلتني بعد ما خلصت كلامها
متفاجأة أو مصدومة مدري بالضبط مافيه أي تعبير يشرح وضعي وقتها : صدق بزر !

***

كانت أمي توها مقفلة من خالتي فايزة مبتسمة وشوي تقوم ترقص حسيتها تبي تقول مبرووك العروس وافقت
رشا : مبرووك العروس ما وافقت ، يلا اطلب اختها
نواف : وش نلعب يمه حنا ، بعدين فرحانه انها ردتني !
يمه نواف ما ينرد كيف تبغيني ارجع اطلب اختها صاحية انت
رشا : احترمني يا ولد أنا امك
نواف : امي بس بعد كرامتي محد يمسها سالفة زواجي من بنات اختك انسيها هذا الرد جاك لعندك
رشا : انت كنت متفق معها صح
نواف : مو انا اللي اتفق مع بزر عشان اخلص نفسي لا تفتحين معي سالفة العرس مرة ثانية ، سلام
طلعت تركت لها البيت صرت احس بقرف من تصرفاتها !!

***

بكيت الموقف البايخ اللي صار و السبب امي حطتني فيه ما كنت مخططة لشي منه كنت حالي حالي نفسي صح ابوي قسى عليها و سمعها كلام خلاها تدق على خالتي ترد لها بالرفض بس مو ذنبي و الله مو ذنبي ؛ صارت شذى بغرفتي
: ليش رفضتيه ليش سويتي كذا بأمك
رهف : ما سويت شي من حقي اني ارفض
شذى : لامو من حقك من سمح لك ترفضين
رهف : اللي سمح لي و اعطاني الحق بالرفض هو نفسه اللي سمح لك وعطاك الحق ترفضين عبد الله بعدما الموضوع تطور و شاع بين الناس
شذى : تقارنين نفسك فيني وبعدين اللي ينرد نرده و اللي ما ينرد ما نرده
رهف : ليش أنتِ ما وافقتي عليه طيب ! ولا فالحه جايه تسمعيني هالكلام بس
شذى : نواف ما طلبني أنا ولو طلبني راح ارفضه مثل غيره
رهف : يا سلام ! اقول وفري كلامك لنفسك لأنه ما يهمني
شذى : ادري انه ما يهمك بس انت مجبورة تسمعين اللي عندي
رهف : فكري في نفسك مو كل احد بيجي يطلبك وهذا نواف خلاك وطلبني ، راجعي نفسك
قامت عطتني نظرة ومشت : حياتي وانا حره
مدري وش نهايتك يا شذى !!

***

دلال لها كم يوم مختفيه ما تآكل ولا تقعد معنا بالصالة ولا شي حتى لاحظت ولدي سيف فاقدها ! قررت اطلع لها غرفتها سيف كان معي على اني خايفة عليه يمكن اطيح أنا للحين مو مؤهلة اطلع درجات طويله مثل كذا ......
توكلت على الله وسميت ، اخذت وقت وانا اطلعه بعد جهد قدرت اوصل لعندها ...
: ممكن ادخل دلال ؟
دلال : حيآك
كانت طفشانه ومو رايقة واضح اثر الدموع بوجهها اقتربت منها و قعدت على طرف سريرها
: فيك شي
دلال : لا
غالية : منعزلة و تبكين وكل ذا ما فيك شي احكي اسمع انا
قامت مشت عطتني ظهرها : رجع طلبني سكتت و سكت معها مدري وش اقول رجعت كملت : ليش واثق كذا ليش مآخذ مقلب بنفسه اني بوافق عليه على باله انا لعبة عنده !
غالية : ما يستاهل تسوين بنفسك كذا لو ماتبينه ارفضيه
لفت علي : مآبيه مآبيه بس وش رجعه ليش جا عشان يذكرني فيه عشان يعذبني
استمريت اناظر لها
دلال : غالية انتِ سامحتي رائد من قبل لانه يستاهل أو لانك تحبينه ؟
غالية : احبه و يستاهل وبعد كان زوجي و الاهم كنت شايله ولده
دلال : طيب أنا اشوفه ما يستاهل و لاهو زوجي و ولده راح كيف اسامحه
غالية : الحب يكفي عشان تسامحي
دلال : وش فادني حبه فادني شي تشوفين شي
غالية : خلاص ارفضيه
دلال : هالمرة ابوي موافق عليه و واثق منه
غالية : هي حياتك فكري زين ، ما ردت علي تركتها انشغلت مع سيف اللي اخذ اصبعي يلعب فيه وكان يتمتم بكلام مو مفهوم
سيف من بين خرابيطه : بابا نواف
كأني سمعته نطق : دلال سمعتيه قال شي ؟
دلال : ما سمعت شي
قربت اذني منه ابي اسمع بوضوح ركزت انا وهي فعلا عاد كلمته بصوت خفيف
سيف : بابا نواف
دلال تبدل حزنها فرح ابتسمت : الا نطق نطق ما اصدق
فرحت كثير كثييير : اسم الله عليه ولدي تكلم بس ليش يقول بابا نواف !!
دلال تضحك : نواف يدرسه كل يوم
غالية : الله يسعد نواف

***

القاطعه رهف دامها ما ترد علي قلت خل اروح لها اخذت اذن ميمتي وصلني معاذ مع السواق قال بينتظر مو رايح مدري وش عنده !! رحت لها حسيت بكآبه في بيتهم الله يعينك يا رهف ، قلت اسوي لها مفاجأة طلعت غرفتها بس صدمني اللي شفته
كآنت تبكي و شكلها يقطع القلب ركضت لها رفعت راسها
: فوفا قلبي وش فيك
كنت اناظر لها عارفه من هي بس دموعي مانعتني اشوفها زين
دانية : رهف وش فيك أنا دانية
رهف : دانية لحقيني
دانية : خوفتيني وش صاير
كنت بتكلم بس بابي اللي انفتح بقوة ارعبتنا سوا خلاني اسكت كانت امي
: من سمح لك تستقبلين ضيوف
رهف : يمه هذي صديقتي
فايزة : من اليوم تنسين شي اسمه صديقات فاهمة
لفت علي تخصرت و بصراحة خفت كثير اول مرة احد يصرخ علي بذا الشكل بغيت ابكي بس مسكت نفسي الله يحلل هنودي وشوشو يوم يعصبون عندها
: وأنتِ قومي بيتكم يلا ولو اشوفك هنا بكسر لك هالرجلين والله
لا وين وش تكسرين الله يصلحك ؟ أنا أبيني كلي مو مستعده اخسر ولا شي مني ناوية اصير طبيبة على اخوي واقعد لذي تكسرني الله يعينك رهف يا رب لك الحمد على الجنة اللي رزقتني اياها في البيت ، هي ما غيرها حطت الرجل
: بآي رهف
أخذت شنطتي وركضت كويس معاذ ما راح للبيت

***

 
 

 

عرض البوم صور special Lady   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أنثى, بقلم, بكلمة, حالمة, ياقاتلي, غموض
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 12:10 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية