لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com






العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-01-11, 12:33 PM   المشاركة رقم: 61
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Mar 2009
العضوية: 135111
المشاركات: 49
الجنس أنثى
معدل التقييم: *rim* عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 11

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
*rim* غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ♫ معزوفة حنين ♫ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

ؤهااايو

أختي ♫ معزوفة حنين ♫

لكي كل الشكر والتقدير ع اهتمااامك لنا ولقد أسعدني جدا تنبيهك لي
في الخاص ع أكتمال الروايه فهنيئا لمنتدى ليلاس بيك
واحب أن أعيد وأكررر أني من المعجبين بما تنقلينه
فلك كل الشكر والتقدير لكي مودتي

 
 

 

عرض البوم صور *rim*   رد مع اقتباس
قديم 15-01-11, 12:02 AM   المشاركة رقم: 62
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
♪ مُخْمَلٍيةُ آلعَطّآءْ ♦


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 157123
المشاركات: 30,330
الجنس أنثى
معدل التقييم: ♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13523

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
♫ معزوفة حنين ♫ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ♫ معزوفة حنين ♫ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

اقتباس :-   المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حلا الكويت مشاهدة المشاركة
   ما يخاف الله هالعم ...ما يرحم اليتيم ...جان زين عمر يتزوج مريم .>>>>>>>>>>تتوقع




اكيد ما يخــآف ربه ..
ماكل مال آيتــــآإم !! وين يخااف ربه ..

تسسلللمين عالمرور ..
نوو^_^وورتي غنــــآإتـــــــــــــي ..


 
 

 

عرض البوم صور ♫ معزوفة حنين ♫   رد مع اقتباس
قديم 15-01-11, 12:03 AM   المشاركة رقم: 63
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
♪ مُخْمَلٍيةُ آلعَطّآءْ ♦


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 157123
المشاركات: 30,330
الجنس أنثى
معدل التقييم: ♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13523

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
♫ معزوفة حنين ♫ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ♫ معزوفة حنين ♫ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

اقتباس :-   المشاركة الأصلية كتبت بواسطة *rim* مشاهدة المشاركة
   ؤهااايو

أختي ♫ معزوفة حنين ♫

لكي كل الشكر والتقدير ع اهتمااامك لنا ولقد أسعدني جدا تنبيهك لي
في الخاص ع أكتمال الروايه فهنيئا لمنتدى ليلاس بيك
واحب أن أعيد وأكررر أني من المعجبين بما تنقلينه
فلك كل الشكر والتقدير لكي مودتي





سلللمتي فديتك ..

وتسسسسللللمين عالمرور يالغــلآ ..
نوو^_^وورتـي ..


 
 

 

عرض البوم صور ♫ معزوفة حنين ♫   رد مع اقتباس
قديم 15-01-11, 12:04 AM   المشاركة رقم: 64
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
♪ مُخْمَلٍيةُ آلعَطّآءْ ♦


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 157123
المشاركات: 30,330
الجنس أنثى
معدل التقييم: ♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13523

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
♫ معزوفة حنين ♫ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ♫ معزوفة حنين ♫ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 




الليلة بـ إذن الله في بـــآإرت جديد ..
كونوآ بالقرب ..


 
 

 

عرض البوم صور ♫ معزوفة حنين ♫   رد مع اقتباس
قديم 15-01-11, 01:47 AM   المشاركة رقم: 65
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
♪ مُخْمَلٍيةُ آلعَطّآءْ ♦


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 157123
المشاركات: 30,330
الجنس أنثى
معدل التقييم: ♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع♫ معزوفة حنين ♫ عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13523

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
♫ معزوفة حنين ♫ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ♫ معزوفة حنين ♫ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 


* الجزء الخامس عشر *






وصلنا الحارة وفرحت لما شفت دانه تلعب مع بنت صغيرة ما اعرفها ‏

وقف عمر السيارة قدام بيت جده ونزلت ‏

رايد = دااانه ‏

التفتت لي دانه وجت تركض .. جلست لمستواها وضميتها .. والله من زمان عنها ‏

شلتها ورحت لعمر اللي جالس بالسيارة ودانه لافه رجليها على خصري وتوزع ‏قبلات على وجهي من حماسها ‏

ركبت السيارة وانا اضحك عليها ‏

رايد = ههههه دانه .. ( وحبيتها مع خدها مشتاق لها ) ‏

جلستها على حظني ودانه كل شوي تسأل وينك .. وليه ماتجي .. ومادري ايش ‏

قاطعتها ‏

رايد = وش تسوين برا ؟ ‏

دانه = العب ‏

التفتت لعمر ولقيته متركي على بابه و عاقد يديه قدام صدره و يطالعنا مبتسم ‏وساكت ‏

رايد = ابكتب لاختي الحين .. معك ورقة وقلم ؟ ‏

التفت عمر للمرتبة الخلفية واخذ من دفاتر الجامعة واخذ قلمه ومدهم علي ‏

عمر = خذ وعطني دانه ‏

اخذت الدفتر و عطيته دانه وجلسها بحظنه ‏

شقيت ورقة من الدفتر وبديت اكتب ‏

‏( مريم انا رايد .. ابجي بكرة ونطلع انا وانتي ودانه بالسيارة ونروح للمستشفى .. ‏اذكرك كنتي تعبانه .. وبعدها بنروح لاي مكان المهم نجلس مع بعض .. تجهزي ‏بكرة ابي امرك الظهر الساعة .... )‏

وقعدت افكر صح الساعة كم يجي عمر من الجامعة .. التفتت لعمر اسأله ولقيته ‏يدغدغ دانه وكل ماضحكت دانه ضحك هو ‏

رايد = عمر ... بكرة متى تطلع من الجامعة ؟ ‏

التفت لي عمر ‏

عمر = اممم الساعة 2 ‏

رايد بخيبة امل = الساعة 2 مايمدينا على المستشفى ... ‏

سكت عمر وهو يطالعني مستغرب ‏

عمر = مستشفى ؟ .. ليه وش فيها اختك بالضبط .. ‏

سكتت ومارديت ... انا بنفسي مدري وش فيها .. اذكرها اخر مرة شفتها تشتكي من ‏ظهرها وقالت ان لها موعد فايت ‏

انتبهت على صوت عمر يغير السالفة وحسيته انحرج من سؤاله ... يقول لمصعب ‏انه حشري وهو حشري مثله ‏

عمر = آآآ ... اقدر اطلع الساعة 12 .. عادي اخر محاضرة عندي مو مهمة ‏

نزلت نظري للرساله وكملت ‏

‏(تجهزي بكرة ابي امرك الظهر الساعة 12 .. ردي علي بنفس الورقة وعطيها دانه ‏‏... وانا بالشارع احتري ردك ) ‏

صفطت الورقة واخذت دانه من عمر وجلستها بحظني وقعدت افهمها ‏

رايد = دانه عطي الوقة هذي آآآآ ( والتفتت لعمر ولقيته يطالعنا .. قربت فمي من ‏اذن دانه وهمست ) عطي الورقة هذي مريم ( وابعدت عنها بس سمعت ضحكت ‏عمر والتفتت له مستغرب ) وش فيك تضحك ؟ ‏

عمر وهو ماسك ضحكته = لا ولا شي ‏

استغربت وش فيه هذا .. التفتت لدانه مطنشه ‏

رايد = لا يشوفها احد الورقة هذي .. ترا اذا شافها احد بيضربونك .. هااااه فهمتي ‏

دانه بخوف = يضربوني ( وبرطمت )‏

رايد = ايه ( وقربت وجهي لوجهها ) عطيها بس مريم ... لا احد يشوفها معك ‏

وخليتها توقف على ركبها وهي بحظني وحطيت الورقة بجيب بنطلونها البني ‏

‏ رايد = ومريم بتعطيك ورقة هاتيها لي ( وطالعت دانه شاك انها فهمت شي ) دانه ‏فهمتي علي ‏

هزت دانه راسها بايه ‏

طلعتها من السيارة وراحت تركض داخل البيت ‏

وجلسنا نحتري ... التفتت لعمر ‏

رايد = عمر ما انت داخل بيت جدك ؟

عمر = لا

وجلسنا بالسايرة ساكتين ‏

اخذت اكثر من ربع ساعة احتري على جمر ... ومتوتر ‏

‏ واخيرا طلعت لنا دانه تركض ‏

فتحنا باب السيارة لها ودخلت من عندي واخذت الورقة منها اقرا رساله مريم ‏


‏( احمد الله واشكره انك بخير والله ماانام الليل خايفة عليك
‏ ياعمري ياخوي ما اقدر اطلع معك وش يفكني من عمي اذا رجعت تعبت منهم ابي ‏اذا طلعت اطلع مرة وحدة ولا ارجع ) ‏

بغيت ابكي من رسالتها ... عصرت الورقة بيدي منقهر ‏

ودي اطلعها واريحها منهم الحين بس كيييييف ‏

انتبهت على صوت عمر ‏

عمر = وش فيك ؟ ‏

التقتت لعمر ودانه بحظنه وانا اجاهد دمعتي .. ‏

رايد بحزن = تقول خايفة من عمي اذا رجعت ‏

عمر = مسوين جريمة انتم ؟ ياخي ذكرها انك اخوها شفها يمكن ناسية ‏

نزلت نظري للورقة ومارديت على استهزاء عمر ‏

عمر = اكتب لها وفهمها انك اتصلت على عمك امس وعطيته خبر وبعدين هي ‏طالعه معك ماهو مع غريب ‏

صح نسيت اقولها اني اتصلت على عمي ‏

شقيت ورقة ثانية من دفتر عمر وبديت اكتب ‏

‏( مريم انا امس اتصلت على عمي وقلت له اني ابي اخذك .. وبعدين انتي بتطلعين ‏معي .. ( وتذكرت كلمة عمر وكتبت نفس الكلام لها ) اخت طالعة مع اخوها فيها ‏شي .. ماعليكي منه .. اتحداه يسوي شي وهو عنده خبر اني ابمرك بكرة .. تجهزي ‏بس بكرة ابي امرك الظهر الساعة 12 ) ‏

وعطيت الورقة دانه وراحت تركض داخل البيت ‏

عشر دقايق وجت دانه واخذت الورقة منها اقرا رد مريم ‏

‏( صح كلامك بس والله خايفة ‏
طيب الشكوى لله عشانك بس ابطلع و ابي اخذ اخبارك ياخوي ‏
بس رايد ابيك تآجل الطلعة انا عندي موعد بعد يومين وعمي ماهو فاضي يوديني ‏
خل الطلعة بعد يومين ) ‏

‏ التفت لعمر ولقيته منحني على دانه ويحبحبها ‏

رايد = عمر خلاص بعد يومين بنطلع .. اختي عندها موعد بعد يومين ‏

رفع عمر راسه من دانة والتفت لي ‏

عمر = طيب اطلعوا بكرة وتمشوا وبعد يومين اطلعوا روحوا للمستشفى ( وحط يده ‏علي يدي ) اكسر الخوف اللي بقلبك وقلب اخواتك ... اطلعوا وخلوا عمكم يفهم انكم ‏مانتوا خايفين منه ... قو قلبك ياشيخ ‏

طالعت عمر افكر بكلامه ‏

اكسر الخوف .. صح ماعلينا من عمي .. ماحنا ماخذين منه شي .. السايرة سيارة ‏عمر وماعلينا من احد ‏

نزلت نظري و شقيت ورقة من دفتر عمر وكتبت ‏

‏( طيب بكرة نطلع نتمشى ونشوف بعض .. وبعد يومين نطلع للمستشفى .. من ‏زمان عنك وعن دانه .. من زمان ماجلسنا مع بعض ... لا تخلين عمي يسيطر علينا ‏‏... يكفي اللي اخذه منا ... خلينا نطلع بكرة العصر ونتمشى و بعد يومين نطلع ‏لموعدك الظهر ... تكفين اطلعي معي انا بعد ابي اخذ اخبارك .. بالملحق ماناخذ ‏راحتنا ) ‏

وارسلت الورقة مع دانه اللي بدت تطفش من كثر مانرسلها ‏

شوي وجت دانه ورمت علي الورقة بزعل وهي بحظني ‏

دانه = حلاث تعبت ‏

مارديت عليها واخذت الورقة اقرا

‏ اما عمر ضحك منها واخذها من حظني وطلع من السيارة وهو شايلها ووجه كلامه ‏لي ‏

عمر = اباخذها للدكان ( و اخذ عكازه و سكر باب السواق وراح ) ‏

و بديت اقرا كلام مريم ‏

‏( معك حق كلامك شجعني ياخوي خلاص اتحمل كل شي المهم اجلس معك واخذ ‏اخبارك ) ‏

عصرت الورقة بيدي وماقدرت امنع دموعي .. وش تقصد بكلامها ( اتحمل كل ‏شي) ‏

‏ مريم خوفها بمحله .. انا بعد خايف ‏
مريم اذا رجعت لبيت عمي اكيد بيهاوشها وماهو بعيدة يضربها ‏
خايف .. و اذا تذكرت كلام عمر تشجعت ‏

مسحت دموعي بسرعة يوم ركب عمر ودانه السيارة ‏

عمر = هاه بشر ؟ ‏

جت دانه وركبت بحظني فرحانه توريني الكيس اللي معها ‏

دانه = لايد شووف ( ورفعت الكيس بوجهي فرحانه ) ‏

هزيت براسي لها بايه وانا متضايق ‏

رايد بحزن = خلاص العصر بنطلع ‏

عمر = يعني خلاص نمشي ؟ ‏

هزيت راسي بايه ‏

عمر = وبكرة العصر نجي هنا تاخذ انت اخواتك وانا ابقعد عند جدي لين ترجع ‏السيارة ‏

هزيت راسي بايه وانا ساكت ‏


وبصعوبة تهربنا من دانه و طلعنا من الحارة.. دانة عيت تنزل من السيارة وبكت ‏يوم عرفت اني ابروح ‏


رجعنا البيت وانا متحمس للطلعة مع اخواتي .. حتى النوم طار عني ‏


السبت ‏

بعد صلاة العصر مباشرة

واقف فوق راس عمر اللي نايم بالصالة على الكنبة ‏

زفرت بضيق وطفش ... عمر نايم على جنبه ومغطي وجهه على ظهر الكنبة ‏كعادته ‏

من يوم جا من الجامعة تغدا و نام وطفشت من كثر ما اصيح عليه اقومه ‏

قومته قبل الصلاة وماقام .. رحت اصلي ورجعت وهو الى الحين نايم .. نومه ثقيل ‏وانا تأخرت على مريم ‏

مشكلته لزم علي ماروح لحارة عمي لحالي .. واذا سألته ليه .. يقول مزاج .. يقهر ‏عمر احيان ... احسه يتحكم فيني ... والمشكلة ما اقدر اقوله لا ... لاني ببساطة ‏محتاجه ... ‏

مليت صدري هواء وصارخت باعلى صوتي ‏

رايد بصراخ = عومااااااااااااااااااااار ‏

تحرك عمر بكسل وانقلب على ظهره وناظرني بعيون نعسانة ‏

عمر بكسل = اففففف احد مسلطك علي ... ياخي رح المطبخ هذا هو من هنا ( ‏ورجع ينقلب على جنبه ) خلني انام ‏

مديت يديني الثنتين وقلبته على ظهره وانا معصب ومستعجل ‏

رايد = احد قالك ابي المطبخ قم بسرعة .. الناس صلوا وانت الى الحين نايم ... قم ‏تأخرت ابي ارووووووح ‏

و اخذت ثوبه استعجله ‏

رايد = يله البس ثوبك ( بس لقيته نايم على ظهره .. صارخت معصب ) ‏بسررررعة عوماااااااااااااااار ‏

اخيرا جلس بكسل ‏

رميت عليه ثوبه بس عمر وخره عنه وقام وطلع من الصاله ‏

رايد بزعل = بسرعة عمر تأخرت ؟ ‏

عمر بصوت نعسان = ابروح اصلي .. شغل السيارة انت لين اجي ‏


رحت لثوب عمر واخذت المفتاح من جيبه ورحت للشارع .. شغلت السيارة ‏ورجعت للصاله احتري عمر ‏

دخل عمر الصاله ولبس ثوبه ‏

وقفت .. وقلت استعجله ‏

رايد = يله عمر تأخرت .. يمديهم يحتروني اخواتي ‏

التفت لي وعمر وطلع بوكه من جيبه .. وطلع منها خمس مية ومدها علي ‏

طالعت الخمس مية مستغرب وبعدها رفعت نظري لعمر ‏

رايد = وش هذا ؟ ‏

عمر بابتسامة = عشان دانه .. رح تمشى فيهم واشتر لكم اللي تبون ‏

شهقت مستغرب ونزلت راسي منحرج ‏

رايد = لا مشكور .. اهم شي السيارة ‏

تقدم عمر لي وهو يعرج ودخل الخمس مية بجيبي الامامي ‏

عمر = يابن الحلال قلت عشان دانه مب لك ‏

سكتت مدري وش اقول .. ومن احراجي وفرحتي باول خمسمية بحياتي ضميته ‏ولفيت يديني حولين خصره وغطيت وجهي بصدره .. الصراحة جت بوقتها ‏محتاجها .. انا على ثوبي من يوم طلعت من بيت عمي وصار اكثره متمزق من كثر ‏الغسل واللبس .. ‏

سمعت عمر يضحك وحط يده يمسح على راسي ‏

عمر = هههههه يله مشينا ( وابعدني عنه ) ولا تنسى شماغك ‏

واخذ عكازه و طلع من الصاله .. تبعته وانا ارد عليه ‏

رايد = اصلا من قبل مانويت اخذ الشماغ ‏



واخيرا طلعنا .. وصلنا الحارة ووقفنا السيارة بجنب بيت جد عمر وقعدنا نحتري ‏مريم و دانه ‏

التفتت لعمر ‏

رايد = عمر كم رقم تلفون بيتك ؟ ‏

التفت عمر لي مستغرب ‏

عمر مستغرب = تلفون بيتي ؟ ليه ؟ ‏

رايد = انا ماعندي جوال .. ابي اعطي اختي الكبيرة الرقم ‏

طير عمر عيونه فيني ‏

عمر = تبي تعطي اختك رقم بيتي تتصل عليه ؟ ‏

رايد = وش اسوي ماعندي حل الا كذا .. ابي اعطيها الرقم تتصل علي اذا ‏احتاجتني ‏

سكتت شوي ‏

عمر = اهاا طيب .. ‏

طلعت له الورقة الوحيدة اللي بجيبي اللي فيها رقم مصعب .. ومديت الورقة على ‏عمر ‏

رايد = اكتب الرقم هنا ‏

اخذ عمر الورقة وشاف رقم الجوال ‏

عمر مستغرب = مين رقمه هذا ؟ ‏

التفتت له مستغرب .. معقول مايعرف رقم ولد عمه ‏

رايد مستغرب = ماتعرفه ؟ ‏

حرك عمر يده يعني مدري وهو يحاول يتذكر ‏

عمر = ما احفظ ارقام الجوالات .. من رقمه ؟ ‏

رايد = رقم مصعب ‏

مارد علي و رسم عمر خط تحته وبعدها كتب رقم بيته ‏

و فرحت لما شفت دانه طلعت وقعدت تتلفت .. طلعت راسي من الدريشة وناديتها ‏

رايد = داااااااااااااااااااااانه ‏

جت تركض لنا وشفت مريم تطلع من البيت وعليها عبايتها وواضح من مشيتها ورا ‏دانه انها مرتبكه وواضح انها لابسه عبايتها بسرعة .. العباية مايلة ... طرف اطول ‏من طرف ‏

نزل عمر على طول واخذ عكازه ووقف عند باب جده مبتعد عنا .. نزلت انا ‏واخذت مكان عمر بمكان السواق ‏

ركبت دانه ومريم وسكروا الباب وعلى طول التفتت لي مريم و مسكت يدي ومن ‏صوتها واضح انها خايفه وانفاسها سريعه .. كانها من اليوم تركض ‏

مريم = راااايد .. وشلونك ياخوي .. والله قلبي ياكلني عليك .. مدري وين تنام ووين ‏تاكل ووش تسوي ‏

رايد = انا بخير ... الحين انا ساكن مع واحد من الشباب وخليت الاستراحة ( ‏والتفتت لعمر و لقيته الى الحين واقف عند باب جده ويطالعنا ورجعت التفت لمريم ‏‏) مريم اذكرك تعبانة .. وشلونك الحين ؟ ‏

سندت مريم ظهرها على المرتبه وتنهدت تنهيدة من قلب ‏

مريم = آآآآه ... بصعوبة طلعت من البيت .. اخذت مكنسة و طلعت للحوش يعنني ‏ابكنس ( وحطت يدها على صدرها ) اووووه والله خايفة وشلون ابرجع .. ( ‏والتفتت لي
‏) بسرعة امش .. ( والتفتت باضطراب مرة ثانية لبيت عمي ) ياربي وشلون ارجع ‏خاااااااااايفة .. مخليني خدامه عندهم ... على الاقل الخدامه تاخذ راتب ... انا اشتغل ‏على الفاضي .. تعبت والله منهم يارايد ... ابي اطلع من عندهم ‏


سكتت منقهر وحركت السيارة بصمت ... وشفت عمر يدخل بيت جده اول ماشافني ‏حركت السيارة ... مافهمت تصرفه ... ليه مادخل بيته الا لما تأكد اني حركت .. و ‏نفس الشي يوم لزم علي ماروح لبيت عمي الا وهو معي .. معقول عشان تهديدي ‏لعمي يوم اخذ السكينة ذيك الليلة .. طيب هو وش عليه .. حاجة بيني وبين عمي ‏بالعكس بيرتاح مني ... عجزت افهمه عمر .. ‏

اخذت الطريق العام وسألت مريم ‏

رايد = مريم حاولتي تاخذين كرت العايلة من عمي ؟ .. تكفين محتاجه مررررة ابي ‏الكرت ‏

سكتت شوي احتريها ترد بس ماجاني الا صوتها وهي تبكي ... التفتت لها بس ما ‏اشوف منها شي متغطيه .. رجعت اطالع قدام .. خلاص فهمت ‏

زفرت بضيق ياربي وش اسوي مع هالعم ... اكل حلالنا ومانعنا من اثباتاتنا عشان ‏هالراتب اللي ياخذه ‏

انتبهت على صوت مريم وهي تبكي ‏

مريم = ادري انك ماراح تلقى وظيفة ولا شي بدون كرت العايلة ... انا عندهم ‏اغسل واكنس واطبخ واي خطأ يحطونه على راسي ... وبنات عمك دلوعات من ‏يوم ماجيت عندهم شالوا يدهن من الشغل ... قبل كنت اراددهم واطلب حقي الحين ‏احس تبلدت .. حتى دانه اهملتها ... قبل اذا سمعتها تبكي من شهد والا بندر اقوم ‏ادافع عنها ... الحين اشوفها تبكي .. تجوع .. تموت .. ما اتحرك ... انت املي يارايد ‏تكفى دبر عمرك .. سو أي شي ... رح لخوالي تكفى ( وبكت ) ‏

طلعت دموعي وانا اسوق .. منقهر .. احس صدري يغلي .. رديت عليها ‏

رايد بصوت باكي = خوالي مثل عمي .. لا تغترين فيهم ... انتي تذكرين عمي ‏ماكان كذا معنا ... وبعد امي وابوي تغير علينا ... خوالي نفس الشي ‏

ورفعت يدي امسح دموعي عشان اشوف الطريق ‏

مريم = انت تقدر تروح لهم لحالك .. يمكن يدبرونك ويلقون لك وظيفة بالرياض ... ‏انا ودانه خلاص محكوم علينا بالاعدام ... عمي هو ولينا حتى لو بغينا نروح ‏لخوالي .. الشرع والقانون مع عمي .. تكفى رايد رح لخوالي .. انت الوحيد اللي ‏تقدر تطلعني من هنا ‏

رايد بصراخ منقهر = مااااابي اروح لاحد منهم ... مانبيهم ... عمي وخوالي واحد ‏‏... ( واخذت نفس احاول اهدي نفسي ) ابحاول ادور وظيفة يمكن احد يوظفني ‏بدون اثبات ( وبكيت يائس عارف ما احد بيوظف شخص بدون اثبات ) ‏

بكت مريم من ردي ‏

فجأة سمعت دانه اللي جالسه بين المرتبتين ‏

دانه = ليه تبكون ( وبرطمت ) ‏

ماحد رد عليها .. كل واحد يفكر بهمه ‏

مر عشر دقايق وحنا ساكتين ‏

وقفت السيارة عند مواقف حديقة عامة و فاضية ‏

نزلنا وجلسنا على العشب ودانه راحت تلعب ‏

مريم = رايد من سيارته هذي ؟ ‏

رايد = سيارة خويي اللي انا ساكن معه ‏

مريم = له سيارة ؟ .. اجل اكيد هو اكبر منك ؟ ‏

رايد = ايه .. يدرس بالجامعة اظن بثاني جامعة ‏

شهقت مريم و حطت يدها على يدي خايفة ‏

مريم بخوف = لا يضيعونك الشباب ... ابعد عن الحرام .( والتفتت للسيارة اللي ‏واقفة قدامنا وبعدها التفتت لي ) بثاني جامعة هذا اكبر حتى مني ... وش يجلسك ‏معه ... وبعدين تعال .. وشلون تقول ساكن معه ... ماله اهل هذا ساكنين معه بالبيت ‏؟ ‏

رايد = لا ماله اهل ‏

ابعدت مريم يدها عني وحسيت انها تفاجأت .. ماشوف تعابير وجهها من الغطا ‏

مريم مستغربه = كيف ماله اهل ... رايد مافيه احد ماله اهل .. اكيد هو ضاحك ‏عليك ... وماهي بعيدة يصير بيته فيه بلاوي .. والله اني خايفة عليك ( وصارخت ‏منفعله ) اطلع من بيته اكيد فيه شي ‏

رايد = مريم وش فيك اكلتيني بقشوري ‏

مريم بخوف = اطلع من بيته ... يكذب عليك مافيه احد ماله اهل ‏

رايد = له ام ومتزوجه وابوه متوفي من يوم هو صغير وماله اخوان ولا اخوات ... ‏وجده يكون جار عمي ‏

سكتت مريم شوي وبعدها ‏

مريم = ولو انتبه منه ‏

طنشت كلامها وطلعت الورقة اللي فيها الارقام من جيبي ‏

رايد = المهم .. خوذي الرقم هذا احفظيه ‏

اخذت مريم الورقة مني ورفعت راسها لي وقالت بفرح ‏

مريم بفرح = هذا جوالك ؟ ‏

رفعت حواجبي ... ابيها تشوف رقم البيت .. راح بالها لرقم جوال مصعب ‏

رايد = لااا .. ماعندي جوال .. احفظي الرقم هذا ( واشرت لها على رقم بيت عمر ‏‏) ‏

مريم = هذا رقم بيت .. من بيته هذا ؟ ‏

رايد = رقم البيت اللي ساكن فيه .. شوفي اذا بغيتيني لا تتصلين عليه لين ارد .. لا ‏‏.. عطيني رنة رنتين واعرف انه انتي وعاد من بكرة خلي دانه تطلع المغرب .. ‏واكون انا موجود ونتراسل بالاوراق مثل اليوم ‏

سكتت مريم تفكر ‏

مريم = بس ما اقدر اخذ التلفون الا اذا ناموا ... يعني من الساعة 2 الى الفجر اقدر ‏اتصل عليك .. غيره ما اقدر ... تعرف انت مرة عمي قشرا معي .. التلفزيون يالله ‏يالله اشوفه .. اذا شافتني جالسة تحاول تطلع شغل غصب .. حتى لو مافيه شغل ‏تروح ترسلني وتطلع شغل ‏

رايد بقهر = طلعت روحها ‏

مريم = آمين ‏

رايد = طيب عادي اتصلي باخر الليل .. اصلا انا 24 ساعة فاضي .. بعض ‏الاحيان اسهر ماعندي شي .. بس مثل ماقلت عطيني رنة رنتين وسكري .. عشان ‏اعرف انه انتي وبكرة مثل ماقلت تلقيني المغرب عندكم بالحارة طلعي دانه لي ‏

تنهدت مريم بحزن = ان شاء الله ( وسكتت شوي ) طيب ما اقدر اكلمك ؟

رايد = لا .. هذا بيت خويي .. مابيك تكلمين فيه اخاف اصير ماني موجود ويرد ‏عليك هو ‏

سمعت ضحكة صغيرة من مريم ‏

رايد مستغرب = ليش تضحكين ؟ ‏

ضحكت اكثر يوم سألتها ‏

مريم = ههههههههههه والله وكبرت يارايد وتعرف تغااار هههههه ‏

لفيت وجهي عنها اشوف دانه وسكتت ماعندي رد .. ليه مب شايفين رجال ‏

صح على طاري دانه .. التفتت لمريم ‏

رايد = مريم حاولي تخلين دانه ماتطلع للشارع ‏

مريم = الحمد الله والشكر مو انت تقول قبل شوي خليها تطلع للشارع المغرب ‏

رفعت حواجبي مستغرب من مريم .. وش فيها اختي ماكانت بهالغباء هذا ‏

رايد مستغرب = خليها تطلع للشارع بعد ماتتصلين علي .. يعني اليوم اللي اتصلتي ‏علي فيه .. من بكرة تخلينها تطلع ... اما اليوم اللي ماتتصلين علي لا تخلينها تطلع ‏‏.. فهمتي ؟ ‏


مريم = لا بالعكس الشارع احسن لها من بيت عمي ... ‏

طيرت عيوني فيها وسكتت ‏

مريم = حتى انت اشوفك مرتاح وانت بالشارع ... آآآآه ياليتيني اقدر اطلع مثلكم ... ‏صح قلبي ياكلني عليكم ... بس احسن لكم والله ... ابي اطير مثلكم ( ورفعت يديها ‏مثل الطير ونزلتهم على طول ) لا لا .. ودي اصير مثل القطاوة اللي بالشارع ‏هههههه ‏

فتحت فمي منصدم من اسلوب مريم في الكلام ‏

نزلت راسي ... وانا منقهر .. وش فيها مريم ... ما كانت كذا .. احسها صارت ‏مهبولة .. ( تنهدت بحزن ) اذكرها كانت تسرح واجد قبل يطردني عمي والحين ‏اسلوبها ماهو عاجبني .. اقولها لا تخلين دانه تطلع تقول الشارع احسن لها .. فيه ‏بنت تقول كذا .. ووش قالت .. قالت تبي تصير قطو ... هذا تمني بالله .. ماكانت كذا ‏مريم .. كانت تذاكر لنا وتحل واجباتنا وامي وابوي يشاورنها بامور كثيرة ... الحين ‏الكلام اعيده ويالله تفهم .. ونص كلامها احسه غبي ‏


اخذنا شوي و ركبنا السيارة ورحنا ناكل أي شي بالخمسمية اللي عطانياها عمر ... ‏ابتسمت لما تذكرته .. والله هالعمر يلعب فيني على كيفه احيان اقول مافي بقلبه ‏رحمه .. عدة مرات يضربني ويرسلني ويتطنز علي ويتحكم فيني واحيان يواسيني ‏ويعلمني ويدافع عني ‏

المهم خلنا نروح نستمتع شوي .. اذكر يوم كنت عند عمي كنت اجوع ويمر علي ‏اليوم واليومين مااكلت شي .. واخواتي الى الحين عنده يعني اكيد اخواتي جوعانات ‏‏.. شريت لنا اكل دسم وكثير عشانهن .. ابيه يبقى ببطوننا مدة طويله لاننا اكيد ‏بنرجع على الجوع وعلى الايام الصعبة ‏

شرينا و رجعنا للحديقة على اذان المغرب ... وقررنا انا ومريم مانرجع للبيت الا ‏الساعة 10 او 11 بالليل ... خربانه خربانه .. نبي نستانس ونسولف ونتمشى ‏ولاحقين على عمي اللي بيفرقنا ‏

جالسين على العشب وكل واحد معه صحنه الا دانه صحنين ‏
انا ومريم نسولف وناكل ودانه مطنشتنا وتاكل بشفاحة ‏

رفعت راسي لمريم وحنا ناكل ‏

رايد = مريم خوالي يتصلون عليك ؟

مريم = ايه خالي عبد الرحمن يتصل بس ماكلمه براحتي النسرة عندي .. تصدق ‏مرة شكيت له والكلبة قرصتني وانا اكلم وقعدت تشر لي وانا اكلم يعني ياويلك .. ‏وصار صدق ياويلي .. يوم جا عمي علمته قالت اني اسب عمي عند خالي وتعرف ‏عاد انت عمي ماقصر ‏

رايد = قصر الله عمره ‏

مريم = آميييييييييين ‏

رايد = وبناتها الكلبات يضايقنك بشي ‏

مريم = نوف حليلة .. وبدور مادري وشلون اممممم يعني لا تهش ولا تنش . ‏مطنشة الكل .. بس كلهن يسمعن كلام امهن بكل شي .. وامهم مدلعتهن تصدق ‏مايسون شي ابد معي ... كل شي انا اللي اسويه .. لا واللي يقهر احيان اسمع عمتي ‏يوم تكلم بالتلفون مااسمع الا هالمدح ببناتها ... كذب عيني عينك .. وهن اظن حتى ‏شاهي مايعرفن يسونه ‏

سكتت شوي وقربت اللقمة بفمي .. وقبل اكل تذكرت شي ورفعت راسي مرة ثانية ‏لمريم ‏

رايد = صح على طاري الشاهي ( وابتسمت ) وشلون تطبخون الرز ؟ ‏

ماشوف وجه مريم بسبب الغطا ... بس طلعت يدها من تحت الغطوة بعد ماكلت ‏لقمتها ‏

مريم مستغربة = الرز ... ليه تسأل ؟

رايد = ببيت خويي مافيه احد يطبخ الا انا ... خويي يكون بالجامعة الصباح ومافيه ‏الا انا ... وكل ماسويت الرز يطلع مب زين ‏

و قعدت مريم تشرح لي وانا اسأل .. ليه تقريبا فهمت ‏

رايد وانا اهز راسي = طيب بكرة اطبق واشوف ‏

بس المشكلة نص اللي قالته مريم مب متوفر عندنا بالمطبخ او يمكن انا ماعرفه ‏وشو بالضبط ‏


بعد صلاة العشا ‏

طلعنا انا واخواتي من الحديقة ورحنا نتمشى على السيارة بالشوارع ونتذكر ايام ‏اول وبدت مريم شوي شوي تنسى خوفها من عمي وصرنا نتمشى و نعلق ونسولف ‏ونضحك ونعدد الفروق بين الرياض مسقط راسنا وبريدة مكان عذابنا ‏

فجأة طلبت مني مريم وحنا نتمشى بالسيارة ‏

مريم = ورني بيت خويك اللي انت ساكن معه ‏

التفتت لمريم مستغرب ‏

رايد = ليه ؟ ‏

مريم = بس ابي اشوفه .. مدري ليه احس بيت خويك فيه بلاوي ... ماني متطمنه

رايد = ويعني اذا شفتي البيت من برا بتعرفين هو فيه بلاوي والا لا ؟ ( وسكتت ‏شوي وكملت بصدمه ) لا يكون بتدخلينه ؟ ‏

مريم = لا مب داخلته .. بس ابي اشوفه ... ودنا له ‏

لفيت بالسيارة متوجه لبيت عمر وكملت مريم كلامها ‏

مريم = ماهو داخل مزاجي ... وشلون واحد اكبر مني ومنك يدخلك بيته وفوق هذا ‏مايعرفك ( والتفتت لي ) ياخذ منك فلوس ؟ ‏

رايد = من وين لي ؟ ‏

مريم بتفكير = عمرك لاحظت شي ببيته ‏

رديت عليها متضايق ‏

رايد = اوووووه مريم وش فيك .. مافيه شي ببيته .. وش بيصير يعني فيه .. ‏وبعدين شكلك مانتبهتي من وين جبت الفلوس اللي تعشينا فيها ؟ ‏

مريم = ماهي فلوسك هذي ؟ ‏

رايد = لا ماهي فلوسي .. من وين لي انا اصلا .. لا اشتغل ولا شي واثباتي عند ‏عمك .. الفلوس هذي من عمر ‏

مريم = مين عمر .. هو خويك هذا اللي ساكن معه ؟ ‏

رايد = ايه ‏

مريم = اسمه عمر ؟

رايد = ايه .. ‏

مريم = ولو .. انتبه منه ... انت اخوي الصغير والله خايفة عليك ولولا ضروفنا كان ‏ماخليتك تسكن عند واحد مانعرفه .. ( وسكتت شوي ) وفوق هذا توك عمرك 15 ‏ينضحك عليك بسرعة ‏

التفتت لمريم معصب ‏

رايد = اوووووووه وش فيك علي انتي اليوم .. وين تبيني اروح .. بالشارع ‏

مريم = عند خوالك مو عند واحد مانعرفه ‏

رايد = خوالك مثل عمك ... كم مرة اقولك ماني رايح وبعدين تعالي عمري 16 مو ‏‏15 ‏


سكتت مريم وسكتت ... بس الصراحة خلتني اشكك ... عمر مقفل وحدة من الغرف ‏اللي فوق ... من يوم جيت عنده والغرفة مقفله ‏

وش الغرفة ذيك ؟ وانا الصراحة ماعمري سألته عنها .. بيته ومايحق لي اتكلم ... لا ‏يكون مريم معها حق وفيها شي هالغرفة ‏

وصلنا بيت عمر ووقفنا السيارة قدام بابه والتفتت لمريم ‏

رايد = هذا هو البيت ... هه ارتحتي ‏

كشفت مريم غطا نقابها وقعدت تطالع البيت وتطالع الحارة والبيوت بشكل عام .. ‏كأنها تتفحص المكان ‏

مريم = اممممم تخيلته بيصير بعيد عن بيوت الحارة ‏

رايد = انتي شكاكة .. البيوت كلها متلاصقة ‏

مريم بتنهيدة = يابعد المسافة عن بيت عمي يارايد .. انت ساكن ببيت وحنا ساكنين ‏ببيت ... ما اقول الا حسبي الله على عمي ‏

تنهدت وسكتت ورجعت بالسيارة وسألت مريم محتار ‏

رايد = وين نروح الحين ؟ ‏

مريم = كم الساعة ؟ ‏

ناظرت ساعة السيارة ‏

رايد = 10 ‏

شهقت مريم بخوف ‏

مريم = ياويلي الساعة عشرة وانا مارجعت ‏

رديت عليها وانا خايف من عمي .. خايف عليها منه .. ‏

رايد = ماسويتي شي غلط .. انا وانتي مع بعض .. ( وزفرت بضيق ) ليه احس ‏كأننا مسوين جريمة ‏

مريم وهي شوي وتبكي من الخوف ‏

مريم = العصر ماكان موجود هو ... الحين اذا رجع للبيت وعلموه اني ماني ‏موجودة بيقلب البيت علي .. ( وكملت وهي تضرب خدها ) ياويلي ياويلي .. ‏رجعني رايد تكفى خلاص ... عجزت ارتاح ‏

حتى انا عجزت ارتاح ... من العصر وحنا على اعصابنا مدري ليه .. حاولنا نكون ‏طبيعين ونحط نفسنا انه ماعلينا من احد بس عجزنا نرتاح ‏

عدت كلام عمر احاول اطمن نفسي واطمن مريم ‏

رايد = اخت واخوها فيها شي ؟ ‏

مريم = مافيها شي .. بس عند عمي فيها مليون شي ... ياليتني ماطلعت ... وش ‏بيفكني منه ‏

التفتت لمريم يوم تذكرت ‏

رايد = انا اتصلت عليه وقلتله اني اباخذك على السيارة ؟

مريم = ايه علمتني نوف .. بس عمي عيا ... عمي مب راضي اني اطلع ‏

سكتت .. ايه هو عيا بس مو من حقه يعيي ... الى متى بيتحكم فينا ‏

كملت مريم كلامها ‏

مريم = اصلا هم يبون يدفنوني بالحيا كل شي عندهم لا لا لا ... اطبخ واكنس ‏واغسل واذا فتحت فمي ياويلي ... عمي ماهمه الا راتب ابوي وعمتي ماترتاح الا ‏اذا شافتني اشتغل ... كل واحد له طاقة .. انا مليت والله مليت ابي اطلع ابي استانس ‏ابي ارجع مثل قبل ( وبكت ) ‏

اخذت طريق الرجوع لبيت عمي وانا افكر وش بيصير بعد شوي ‏

وكل ماقربنا زادت مريم خوف وتوتر ووترتني معها ‏

وصلنا الحارة ووقفت السيارة قدام بيت جد عمر و التفتت لمريم مرتبك .. الحارة ‏فاضية الا من كم طفلين يلعبون بعيد عنا شوي ‏

التفتت لمريم متوتر وتكلمت بدون عقل من الخوف ‏

رايد = مريم .. طرت علي فكرة ... ووو ... وش رايك نروح للرياض عند خوالي ‏الحين ... ‏

رفعت مريم يدها كأنها تدعي وهي مرتبكه ‏

مريم = ياااااااااااااااااااالييييييييييييت .. بس ما اقدر عمي بياخذني من شوشتي ‏ويرجعنا عنده ... ارجع بكرامتي احسن ( وفركت يديها من الخوف ) رايد انزل ‏معي خايفة ‏

التفتت لبيت عمي اطالعه بخوف ‏

رايد = اكيد ابنزل ( والتفتت للمرتبة الخلفية اطالع دانه وشفتها نايمة ) دانه نايمة ‏

ماردت علي مريم ومتردده تنزل من الخوف ‏

رايد = خلينا نروح لخوالي الحين ... ماتطلع الشمس والا وحنا عندهم ‏

مريم بصوت باكي = ودي اروح لخوالي .. بس عمي ماراح يخليني بحالي انا ودانه ‏الشرع والقانون معه مو مع خوالي ... ( والتفتت لي وحطت يدها الباردة على يدي ) ‏رايد انت تقدر تروح لخوالي .. عمي مايقدر يفتح فمه عليك ... اما انا ودانه لا ... ‏تكفى رح يمكن تتوظف ‏

سحبت يدي من يدها ‏

رايد = مابي اروح لحالي .. كم مرة اقولك خوالي مب رايح لهم لحالي ... تروحون ‏معي انتي ودانه ايه .. اما انا بديرة وانتم بديرة لا ... ( وسكتت شوي ) اصلا خوالي ‏مثل عمي ‏

سكتت احس تفكيري مشتت مابي اروح لخوالي وبنفس الوقت ابي اروح عشان ‏اخواتي ‏

انا ماني محتاجلهم وماني واثق فيهم ‏

مدت مريم يدها وفتحت الباب بتوتر ‏

مريم = خلنا ننزل ... يارب عمي نايم الحين ‏

نزلت مريم ووقفت تحتريني انزل ‏

نزلت وفتحت الباب الخلفي ودخلت راسي وحبيت دانه وقعدت اقومها من النوم لين ‏قامت وطلعتها من السيارة وهي تفرك عيونها من النعاس ‏

مشينا لبيت عمي والخوف مسيطر علي وعلى مريم ‏

مريم خايفة من عمي وانا خايف عليها من عمي ... انا اقدر احط رجلي واهج اذا بغا ‏يضربني بس المشكلة مريم وشلون ‏

ضربت مريم الباب بيد ترجف وهي تسمي وتتعوذ وتدعي ‏

وانا واقف وراها احتري وماسك يد دانه ‏

اخذنا خمس دقايق مااحد فتح .. كلمت لمريم بفرح ‏

رايد = شكلهم مايبونا ... خلاص خلينا نروح لخوالي بالرياض يمكن هم ارحم من ‏عمي ‏

ماامداني اخلص من كلامي والا الباب ينفتح ويطلع لنا عمي معصب والشرار يطلع ‏من عيونه وشهقت لما شفت الخيزرانه بيده ‏

التفت عمي لمريم ‏

عمي معصب وبصراخ = جيتي يالكلبة ... تطلعين بدون علمي ‏

ورفع الخيزرانه وضربها بالشارع ‏

ابتعدت مريم عن خيزرانته وهي تبكي بصوت مسموع وجت وراي تحتمي فيني ‏

تدخلت احاول ادافع ‏

رايد بخوف = هي طلعت معي ... ماطلعت مع واحد غريب والله العظيم ‏

التفت عمي لي وصارخ بوجهي ‏

عمي = انا ماني قايل لك بالتلفون ماتطلع معك يالصايع ( ورفع الخيزارنة وضربني ‏فيها بقوة ) ‏

حطيت يدي على ذراعي بمكان لسعة الخيزرانة ‏

بكت دانه بخوف تحتري دورها ‏

صارخت على عمي منقهر ‏

رايد = انا ماني صايع ... ندخل ونطلع على كيفنا ... ماسوينا شي غلط ‏

عمي معصب = لا ياقليل الادب ‏

ورفع الخيزارنه مرة ثانية يبي يضربني ‏

بس هجيت وخليت سيارته الجيب الواقفة قدام الباب بيني وبينه واطالعه من عند ‏الكبوت ومريم واقفة بمكانها بخوف ‏

رايد بقهر = ليه انت معنا كذا ... الله ياخذك ... الله يقصر عمرك يالشايب ‏

عمي = اذا اخذتهم مرة ثانية بدون علمي مايحصلك خير ياصايع .. فارق
‏( والتفت لمريم وحرك الخيزارنه قدامها ) ادخلي اشوف ( وفسح الطريق لها وهو ‏يهز الخيزرانه قدامها ) ‏

مريم وقفت خايفة تبي تدخل وخايفة من الخيزرانه ‏

مريم وهي تبكي = اخر مرة والله اخر مرة ‏

صارخ عمي بصوت عالي خلا مريم تنقز من الخوف ودخلت واول ماتعدته وهو ‏يضربها بالخيزارنه على ظهرها وسمعت صرخت مريم ‏

ونزل نظره لدانه وسحب يدها وجرها داخل البيت ‏

التفت لي معصب ‏

عمي = اذلف لا بارك الله فيك ‏

وسكر الباب بوجهي ‏

وقفت وانا اطالع الباب واسمع صوت عمي وصراخه بالحوش ‏

طلعت دموعي منقهر وانا اسمع صوت مريم تدافع عن نفسها بدون ما اميز كلامها ‏

رحت للباب وقعدت اضربه واصارخ ‏

رايد = افتح افتح .. مالك حق علينا .. ماسوينا شي غلط .. افتح افتح ‏

وقفت عن ضرب الباب احاول اميز اصواتهم ‏

مااسمع الا صوت عمي يصارخ ويهاوش ‏

تلفتت وانا اضرب صدري من القهر .. مدري وش اسوي عشان مريم ‏

وبدون تفكير .. ركبت على سيارة عمي الجيب لواقفة قدام البيت وتسلقت الجدار ‏وطليت براسي عليهم ‏

الحوش مظلم الا من انوار درايش البيت وانوار الشارع .. تقدرت اميز ‏

شفت عمي واقف ويصارخ ويهاوش وهو ماسك شعر مريم ويضربها بالخيزارنه ‏

ومرت عمي واقفه وراه تحاول تهدي عمي ‏

وبنات عمي وبندر واقفين عند الباب الداخلي يراقبون الموقف .. ‏

ما احد انتبه لراسي اللي يطل عليهم .. و اشوف نوف وبدور ومرة عمي كاشفات ‏

مرة عمي = بس يارجال فضحتنا مب بالحوش ‏

التفت عمي لمرته وصارخ بوجهها ‏

عمي = هالكلبة بتعلم بناتي الهياتة ... تطلع بدون ماادري ... ( والتفت لمريم ورفع ‏الخيزرانه عليها وضربها على ظهرها ) ‏

صرخت مريم تبكي وهي تتلوى وتحاول تفك نفسها منه ‏

ركضت وحدة من بنات عمي وجت ورا مريم ... اشوفها بس مادري ايهم نوف او ‏بدور ‏

‏= يبه هي راحت مع رايد .. تكفى يبه خلاص ( وبكت ) فكها ‏

صارخ عمي عليها ورفع الخيزارنه على بنته وضربها خلاها تبتعد عنه ‏

عمي بعصبية = خلني اشوف وحدة منكن تسوي سواتها .. والله لاذبحها ... هالمرة ‏راحت مع رايد .. المرة الثانية مع مين ‏

انقهرت منه ورفعت رجلي اتسلق على حافة الجدار واعتدلت جالس على الجدار ‏

انتبه لي بندر واشر لي ‏

بندر = رااااايد ‏

صارخت بعمي بصوت عالي ‏

رايد بصراخ = اختي اشرف منك ومن بناتك ‏

انتبهوا لي كلهم ودخلوا بنات عمي عني داخل البيت ‏

ومرة عمي رفعت شيلتها على وجهها تتغطى عني ‏

ترك عمي مريم وجا عند الجدار اللي جالس عليه ورفع راسه يطالعني ‏

عمي بعصبية = انزل يالكلب .. فارق للشارع .. يالصايع مابي اشوفك هنا ‏

شفت مريم استغلت الفرصة وراحت تركض ودخلت البيت وهي تبكي .. نزلت ‏نظري لعمي وانا انفاسي سريعة من القهر ‏

وهمست ارد عليه وقلبي مليان غبن ‏

رايد بهمس = هين .. الله يحرق قلبك بعيالك ... هين هين والله لأخلي بندر يشوف ‏اللي انا شفته ‏

صارخ عمي علي مرة ثانية ونزلت من الجدار مابغى اسمع صوته ‏
نزلت على سيارة عمي ... وبعدها نزلت على الارض .. ووقفت وانا اتذكر شكل ‏مريم ... اكيد عمي دخل البيت وراها بيكمل عليها ‏

طلعت دموعي منقهر من عجزي .. سندت ظهري على الجدار بيأس وحطيت يدي ‏على صدري احس بكتمة من القهر ... ‏

مريم تعبت منهم .. تحتريني اتوظف وترتاح من هالعذاب ... بس انا ضعيف ... ‏بزر ... جلست بالارض بيأس وغطيت وجهي بركبي وبكيت اكثر ‏

ياليتني مت ... ياليتني كنت بدال ريان ‏

ودي اتوطف .. ودي اخذ اخواتي ونرجع للرياض ‏

والله لوريك ياعمي .. والله لاذبحك ... والله لذوق بندر اللي ذوقتني .. والله لاذبحك ‏ياكلب ‏

رفعت راسي وقمت واقف بسرعة و منقهر وتلفتت ادور أي شي .. أي شي يبرد ‏كبدي ,,, شفت حصاه بعيدة شوي ورحت اركض واخذتها وحذفتها بدون تفكير ‏على سيارة عمي الجيب وكسرت القزازة الامامية ‏

‏ وصارخت باعلى صوتي ‏

رايد = اوريييييييييييييييييييييييييييك ‏


وقفت بنص الحارة وانا اشوف سيارة عمي وقزازها المتكسر مدري وش اسوي .. ‏ودي اقهره مثل ماقهرني .. نزلت راسي بحزن وتوجهت لسيارة عمر وركبت ‏بمكان الراكب وانا افكر بمريم ‏

وش تسوي مريم الحين .. طالعت ساعة السيارة 11 ‏

اخاف الى الحين يضربها ... كيف الحين بتروح معي للمستشفى مثل ما اتفقنا ‏

ضربت راسي منقهر عدة مرات ‏

رايد = وش تسوي وش تسوي

وبكيت .. عجزت اسكت احاول ماابكي بس غصب عني مو بيدي ... احاول اهدي ‏نفسي.. بس كل ماتذكرت مريم بكيت ‏

حطيت يدي على صدري احس بكتمة ‏

اخذت نفس احاول اهدي نفسي ومسحت دموعي بيدي ... نزلت من السيارة ورحت ‏اضرب باب بيت جد عمر عشان يطلعلي عمر ونرجع للبيت ‏





‏* عمر * ‏

واقف قدام المراية وافك الشاش اللي براسي .. ضايقـني .. نزلت الشاش ونزلت ‏اللزقة اللي على الخياطة و زفرت بضيق .. اففففف الله يخسهم محلقين جزء بسيط ‏من شعري عشان الخياطة .. جاي الجرح بالطول من الجهه اليمين ... من بداية ‏منابت الشعر لين نص جبهتي بالطول ... ‏

رجعت اللزقة ورجعت الف الشاش مرة ثانية على راسي ... ارجع الشاش على ‏راسي احسن .. على الاقل استر اللي محلقينه ‏

رجعت للصاله وانا اطالع ساعة جوالي ... الساعة 11 وربع ورايد ماجا الى الحين ‏

وين راح هذا هو واخواته .. من العصر الى الحين تمشيات ... ماصارت ‏

جلست بجنب عمتي مها اللي جالسة تطقطق واول ماجلست بجنبها عادت علي ‏اسطوانتها اللي ادخوتني فيها من العصر ‏

مها = هاااااااه عمر تكفى قل لابوي يوافق اخذ قرض ‏

زفرت بضيق ‏

عمر = اففففففففففففففف مشكلتك ماتفهمين ‏

وفجأة سمعنا صوت الجرس .. فرحت جا بوقته .. الحين اقدرافتك من لح عمتي ... ‏من العصر تبيني اكلم جدي بموضوعها ‏

اخذت شماغي و قمت ومشيت اعرج وقبل اطلع من الصاله ‏


مها بترجي = ماردييييييييييييت علي .. كلم ابوي ... هو يسمع منك على طول ‏

التفتت لها وانا واقف عند مدخل الصاله ‏

عمر = مها وش رايك تكلمين مصعب ومعاذ هم بعد يعرفون يقنعون جدي .. ‏وبعدين جدي اذا قال لا مايقول ايه ‏

مها = انت مايردلك طلب ( وكملت بترجي ) تكفى تكفى اقنعه انت ‏

عمر = الباب يطق اكيد خويي ابروح افتح ...‏

وهجيت عنها ‏

من العصر اول ماجيت عندهم وهي تزن براسي .. واذا دخل جدي وجدتي سكتت ‏واذا راحوا رجعت تزن ‏

بعد ماتعشينا جلست اسولف مع جدي وجدتي ومها كل شوي تشر لي بعيونها طوال ‏الجلسة يعني افتح الموضوع من جدي ‏

حاولت افتح الموضوع عشانها بس اتراجع .. لاني اصلا انا ماني مقتنع ‏
كيف اقنع جدي وانا ماني مقتنع ‏


وبعد ماراح جدي وجدتي ينامون ... قمت انفذ بجلدي عن عمتي ورحت عند ‏المغاسل افك الشاش عن راسي .. المهم اسوي أي شي اتهرب منها ‏

والحمد الله اول مارجعت للصاله عند مها طق الجرس .. اكيد هذا رايد جا بوقته ‏يخلصني من زن عمتي ‏


فتحت الباب وفعلا كان رايد .. بس وقفت متفاجأ من شكله ‏

عمر مستغرب = وش فيك ؟ ‏

مارد علي وراح للسيارة وركب بمكان الراكب بصمت ‏

بسم الله وش فيه هذا .. خلصنا من مها جا رايد ‏

ثوبه وسخ .. ومن ورا واضح انه كان جالس على الارض .. حتى من عند الظهر ‏وسخ ‏

سكرت باب جدي وركبت السيارة بمكان السواق .. وتذكرت اني نسيت عكازي ... ‏افففف ابي اهج عن مها ونسيت العكاز ‏

يالله مب لازم .. بكرة بعد مااطلع من الجامعة امرهم واخذه ومنها اتغدى عندهم .. ‏حذفت شماغي بالمرتبة الخلفية و التفتت لرايد ولقيته يطالع بيت عمه بحزن ‏

عمر = وش فيك انت ... حسبتك بتجي مستانس ‏

مارد علي ولف وجهه عني اكثر ‏

عمر = اللهم سكنهم مساكنهم ‏

حركت السيارة وطلعت من الحارة ‏

تعدينا اشارتين والاخ منتفخ ... وش قصته هذا ... كل ماشاف اخواته يرجع معصب ‏ونفسه بخشمه ‏

التفتت له ومديت يدي ومسكت خشمه اسده .. وقلدت صوت تنسيم كفر السيارات ‏

عمر = فششششششششششششششش ‏

ابعد رايد يدي عن خشمه بعنف .. وتأفف وهو ساكت ورجع يلتفت للدريشة اللي ‏بجنبه بصمت ‏


عمر = وش فيك خلني انسمك شوي ‏

مارد علي .. ‏

تنهدت ودي اعرف وضع اخواته ببيت عمه ... الفضول بيذبحني ... كل مارجع ‏رايد من عندهم وهو منتفخ ومنقهر .. الفرق الوحيد انه اليوم مابكى قدامي ‏

مديت يدي وانا اسوق ومسكت ذقنه وخليته يلتفت لي ‏

عمر = اشوف .. غريبة مابكيت اليوم ‏

ابعد رايد يدي وهو يطالعني معصب .. وعيونه حمر كأنه توه باكي ‏

رايد = اسكت عني ‏

والتفت مرة ثانية للدريشة اللي بجنبه ‏

التفتت قدام اطالع الطريق وشفت مدرسة عيال على يدي اليمين ... لفيت لها ووقفت ‏السيارة عند المواقف وطفيتها والتفتت لرايد اطالعه وهو لاف وجهه عني الى الحين ‏

ظل على حاله وانا على حالي ساكت واطالعه واحتريه يقول اللي مضايقه ... ‏

اخيرا التفت رايد لي و طالعني شوي ‏

بس فجأة فتح بابه ونزل بصمت وراح ورا السيارة وجلس على الشنطة ‏

التفتت على ورا اشوفه ... معطيني ظهره و يطالع السيارات الرايحة والجاية ‏

‏ نزلت من السيارة ووقفت عنده .. لقيته يطالع السيارات بحزن ‏

تنهدت وتساندت بيدي على الشنطة وانا واقف وقعدت اطالع السيارات ‏

السيارات تمشي على الطريق السريع ومشوته ... ماتسمع الا صوت السيارات ‏المميز لما تمر من عندك وهي مسرعة ‏

فجأة سمعت صوت رايد الحزين ‏

رايد بحزن = احيان اتمنى يكون القتل حلال ‏

التفتت له ولقيت دموعه على خده وهو يطالع السيارت بصمت ... ماخلصنا من ‏هالسالفة .. رجع يفكر بالقتل مرة ثانية ‏

التفتت للسيارات وانا افكر وشلون اسأله عن اخواته ووضعهم ‏

عمر = شفت عمك اليوم ؟ ‏

سمعته يرد علي بهمس بصعوبة سمعته ‏

رايد بهمس = ايه ‏

عمر = طلبت بطاقة اثباتك منه ؟ ‏

مارد علي والتفتت له وعدت السؤال عليه ‏

عمر = طلبت بطاقة العايلة حقكم منه ؟ ‏

‏ سالت دموعه اكثر وبكى بصمت وهو يطالع السيارات ويشاهق ‏

واخذ شوي وهو ساكت وانا احتري .. واخيرا رد علي وهو يمسح دموعه بيده ‏

رايد بصوت باكي = ماطلبته منه ... ماجا ببالي اطلبه يوم شفته .. اصلا هو خلا لي ‏فرصة اتكلم واقول شي ... على طول ضربني وضرب اختي الكبيـ ( وماقدر يكمل ‏بكى اكثر وغطى وجهه بذراعه وانحنى على ركبه وقعد يبكي بصوت مسموع ) ‏

التفتت للسيارات افكر واحاول استوعب كلامه .. ضربه وضرب اخته .. ليه طيب؟ ‏

التفتت له وتنهدت .. جالس على شنطة السيارة ويبكي وهو بالشارع ... قربت منه ‏ووقفت قدامه و مديت يدي ومسحت على ظهره ‏

عمر = خلاص يارجال حنا بالشارع .. عيب تبكي ‏

تكلم رايد وهو مغطي بوجهه بركبه وماميزت وش يقول ‏

تنهدت مدري وشلون اسكته .. جلست على شنطة السيارة بجنبه وقعدت اطالع ‏السيارات الرايحة والجاية واحتري رايد يسكت .. ‏

ابي اعرف عمه هذا من وش .. انا ادري انه من مصلحته يكون بطاقة عايلة رايد ‏معه بس الحين وشلون رايد ياخذه منه ... اقول لرايد يروح يشتكي عليه ... بس ‏وشلون ؟ ‏

البنات مع عمه ورايد لحاله لو اشتكى بيقترحون عليه واحد من اثنين ياما رايد يرجع ‏له والا يترك الكرت مع عمه عشان البنات ‏

اصلا عمه وليهم .. يعني لو مثلا اشتكى رايد عليه بالشرطة بيقولون هذا قاصر ‏وبيرجعونه لعمه غصب عنه المهم البنات مايطلعون من عند عمهن ورايد مايبي ‏يرجع وبنفس الوقت يبي اثباته واللي زاد الطين بله عمره اصغر من استخراج ‏بطاقة احوال ... مايقصون بطاقة احوال الا اذا جا عمره 18 سنة ورايد عمره 15 ‏مدري 16 ‏

انتبهت على الطريق انه بدا يخف من السيارات .. التفتت لرايد ولقيته الى الحين ‏يبكي .. امممم اقول لرايد يخلي عمه يدور له وظيفة بما ان الاثبات عنده ‏

صح .. حل مؤقت ‏

مديت يدي ولفيتها على اكتاف رايد وقربته مني ‏

عمر = رايد .. قل لعمك يدور لك وظيفة .. اعتقد هو الوحيد اللي يقدر يقدم لك على ‏أي وظيفة عشان اثباتك عنده ‏

رفع رايد راسه معصب وهو يبكي ويشاهق ‏

رايد بصراخ = هو ماودا اختي للمستشفى تبيه يدور لي على وظيفة ... ( وحط يده ‏على صدره واخذ نفس ) يوم قلته اباخذ اخواتي عيا ... وشلون لو اقوله اباخذ بطاقة ‏العايلة( ومسح دموعه بيديه الثنتين ) اليوم ضربني اول ماشافني مع اني غبت عنه ‏‏3 شهور ( ورفع اصابعه الثلاث بقهر ) وشفه اول ماشافني ضربني ( وقعد يضرب ‏راسه عدت مرات منقهر ) هذا مو عم هذا كلب كلب ‏

وقعد يكرر كلمة كلب مع كل ضربه .. وانحنى مرة ثانية يبكي ‏

نزلت راسي ... انا بنعمه .. صح اني يتيم مثله ووحيد بس اللي يشوف مصيبة غيره ‏تهون عليه مصيبته ... اعمامي كل واحد يدور رضاي من يوم انا صغير وماهم ‏مقصرين عني بشي ‏

وفوق هذا انا شري مع عيال عمي واستنذل فيهم وادور اللي يزعلهم ويعصبهم .. ‏صدق اني بطران ‏

غمضت عيوني وانا اسمع صوت رايد وهو يبكي بصوت مسموع ومقهور ‏

رفعت راسي للسماء يوم حسيت بدموعي بتنزل .. كسر خاطري بصوته ‏

التفتت له ومسحت على راسه وقربت فمي من اذنه وهو مغطي وجهه بركبه ‏وهمست له اواسيه ‏

عمر بهمس = خلاص رايد ... خلنا نرجع للبيت ... والله بياخذ حقك منه .. انت ‏تحسب انه بيطول على حاله .. صدقني حقك وحق اخواتك بيرجع ... وبعدين انت ‏ببيتي ساكن وماكل وشارب ما انت محتاج لعمك ‏

رفع رايد راسه بسرعة و معصب والتفت لي ‏

رايد بصراخ = بس انا ابي اخذ اخواتي منه ... مابيهم يصيرون عنده ساعة وحدة ‏

عمر = حتى لو لقيت وظيفة ماتقدر تاخذ اخواتك منه ‏

طير رايد عيونه فيني ‏

رايد = ليه ‏

تنهدت وشلون افهمه هذا .. اخاف يشوتني برجله ‏

عمر = انت توك صغير .. ماتقدر تفتح بيت وتحط اخواتك لحالهم فيه .. فاهم علي ‏

سكت رايد شوي وهو يطالعني معصب ‏

رايد = انا ماني صغير .. ماني بزر ... ( ونزل من الشنطة والتفتت لي وهو يشر ‏بسبابته علي كأنه يهدد ) بتشوفون منهو رااااايد ... والله لاحرقكم كلكم .. ‏

مسكت سبابته وابتسمت ‏

عمر بابتسامة = تحرقني انا بعد ... وانا وش علي ؟ ‏

سحب رايد سبابته من يدي وهو معصب والتفت للطريق وهو ينافخ ‏

رايد = كلكم تقولون انا بزر .‏

نزلت من الشنطة ولفيت ذراعي على اكتافه وانا ماسك ضحكتي ‏

عمر بابتسامة = خلاص يابن الحلال ما انت بزر .. انت رجاااااال ( ورفعت بيدي ‏فوق اتطنز عليه وكملت كأني اكلم طفل ) انت كبييييييييييييييييير مرة ( وضحكت ) ‏

رفع رايد نظره لي معصب وابعد ذراعي عنه بعنف وراح للسيارة وركب بمكان ‏الراكب ‏

سكتت ... احم .. ماخلي طبعي .. لازم اتطنز واخلي اللي قدامي يعصب حتى لو هذا ‏مو وقته ‏

ركبت بمكان السواق واخذنا طريق البيت والاخ الى الحين منتفخ ‏

اول مادخلت الحارة شفت من بعيد الشخص الواقف عند باب بيتي ... متلثم ومن ‏الزول شكله نايف ‏

اشرت بيدي عليه وسألت رايد ‏

عمر = هذا نايف ؟ ‏

دقق رايد نظره شوي وشهق ‏

رايد = أي والله نايف ‏

زفرت بضيق ‏

عمر = وش يبي هذا بعد .. تراه زودها ( والتفتت لرايد وانا امشي بالسيارة على ‏شوي شوي قبل نوصل نايف ) ماني متحمل غثاه .. اببلغ عليه ونرتاح منه ودانه ‏ماعليها شر ان شاء الله ‏

التفت رايد لي وسكت شوي وهو يطالعني وبعدها التفت يطالع قدام ‏

رايد = بلغ ... اصلا كل شي خسرته مافيه شي اخاف عليه ‏

سكتت عنه ... ماحد يقدر يكلمه هذا مع نفسيته الزفت ‏

طلعت جوالي ابتصل على الهيئة بس تذكرت اني ماني حافظ أي رقم للهيئة ‏

عمر بعصبية = اوووووووه ... ماعندي رقمهم ‏

سكت رايد ومارد علي ‏

طالعت ساعة الجوال .. وحدة وربع ‏

صح الهيئة مايداومون الحين .. الساعة وحدة اخر الليل .. من بيرد علي بهالوقت ‏بالله ... اففففف .. بلشت بهالنايف هذا ‏

التفت نايف المتلثم لنا يوم قربنا عنده .. وقفت السيارة قدام بيتي ونزلت ونزل رايد ‏

اول مانزل رايد من السيارة وسكر بابه .. توجه له نايف معصب ومسك ذراع رايد ‏بعنف ‏

نايف = هيييييييييييييه انت يالفتاااااان .. انت سبب كل الي انا فيه الحين ... ابي ‏فلوس عطني فلوووووس ‏

رايد وهو يحاول يحرر ذراعه = مامعي شي ... لو معي شي ماشفت هذا حالي ... ‏خلني ( والتفت لي يبيني افزعله ) عمر ‏

تأففت بضيق وقفلت سيارتي و درت حولين السيارة وانا اعرج ومتنرفز من نايف ‏اللي زودها ‏

حلت بين نايف ورايد ... نايف قدامي ورايد وراي ‏

عمر = انت الحين وش شايف نفسك ؟ ماتحس انك زودتها ؟ ‏

نايف وعينه على الشاش اللي براسي = انت اصفط على جنب لاتخليني افتح راسك ‏مرة ثانية ‏

عصبت وصارخت بوجهه ‏

عمر = انت وش تبي الحين ... فاااااارق ياخي فااااااارق ( ودفعته على ورا ) انقلع ‏

نايف وهو متلثم = ابي البزر اللي وراك يعطيني فلوس ... مامعي شي مفلّس ولي ‏يومين ماكلت شي ... كل البلاوي اللي طاحت على راسي بسبب هالفتان اللي وراك ‏

سمعت رايد يرد عليه وهو الى الحين وراي ‏

رايد = ماهو انا اللي بلغت .. اقسم بالله ماهو انا ‏

التفتت لرايد ومسكت ذراعه وجريته معي ‏

عمر = امش خلنا ندخل وماعليك منه ‏

بس وقف نايف قدامي ‏

نايف = ماتدخلون لين تعطوني فلوس ... ابي فلوس .. لو مية ... خمسين أي شي ‏

عمر = شايفني ابوك انا ( ودفعته على ورا ) وخر ‏

وتعديناه وقبل اوصل الباب و بغفله مني سحب نايف رايد بعنف ولصقه على كبوت ‏سيارتي وقعد يفتش جيوب رايد .. ورايد يصارخ و يحاول يفلت منه بس جسمه ‏محشور بين السيارة ونايف ... شفت يد نايف استقرت باحد جيوب رايد الجانبية ‏ورايد يصارخ ‏

رايد بصراخ = خلنييييي ..... هذا من عووووومررررر .. والله مامعي غيرها

‏.... قربت لهم وانا مستغرب على وش يتهاوشون .. وعرفت من مسكت رايد لجيبه ‏ومحاولة نايف يدخل يده بجيب رايد ان هالجيب هذا فيه فلوس
صح تذكرت انا معطي رايد خمسمية اليوم ... قهر تروح الخمسمية لهالخايس ... ‏جيت ورا نايف معصب ولفيت ذراعي على رقبته وسحبته بقوة وطرحته بالارض ‏

مسكت ذراع رايد بسرعة وجريته للباب .. وطلعت مفتاح البيت من جيبي باستعجال ‏‏.. بس مامداني احدد المفتاح الا ونايف راكب على ظهري ولاف ذراعه على رقبتي ‏

اخذ رايد المفتاح من يدي بسرعة وفتح الباب ‏

حسيت خياطة فخذي بتنفك وانا معتمد عليها بسبب ثقل نايف علي

ركعت عشان اطرح نايف عن ظهري ‏

عمر بألم = نااااااايف انزل ... خنقـتني ‏

دفع رايد نايف بيديه الثنتين وطرحه على الارض ‏

اعتدلت واقف وانا ماسك فخذي بألم والتفتت لرايد بسرعة

عمر بألم = ادخل ادخل بسرعة وسكر الباب وراك ‏

نفذ رايد كلامي ودخل وسكر الباب وراه ‏

التفتت لنايف اللي جالس بالارض بعد ماطاح من ظهري ويطالع الباب اللي دخل ‏منه رايد .. فجأة التفت لي معصب ‏

نايف معصب = وش مغيرك علي انت ؟ ... ياخي مابيك ... ابي هالفتان يعطيني ‏فلوس .. لي يومين ماكلت شي وابوي تبرا مني وما انام عند اخوياي الا بالدس .. ‏كله من هالبزر الفتان ‏

عمر = ياخي يقولك مو هو اللي بلغ ... تفهم انت والا ماتفهم ‏

قام نايف واقف واخذ شماغه اللي طاح بالارض وتلثم فيه مرة ثانية ‏

نايف = الكلب مخباته مليانه فلووووس ... يإما تفتح لي الباب الحين اخذ الفلوس منه ‏والا انت عطني ‏

رفعت حواجبي بسخرية ‏

عمر = لا ياشيخ ‏

نايف معصب = ماني متحرك من هنا لين تعطوني فلووووووووس يأنت ياهو ‏

حركت اكتافي اغيضه ‏

عمر = بكيفك لا تروح

سكت نايف يطالعني وهو منقهر ‏

تلفتت يمين ويسار اشوف اذا كان فيه احد بالشارع ... المشكلة حارتي هادية مو مثل ‏حارة جدي .. وقت العصر حارتي تصير شبه فاضية كيف عاد الحين بوقت متأخر ‏

نايف معصب = خل رايد يطلع ( وجا عند الباب وقعد يضرب الباب بقوة وينادي ) ‏رااااايد اطلع ادري انك ورا الباب اطلع ‏

قطبت حواجبي مستغرب .. رايد ورا الباب الى الحين ؟ ‏

ابتعدت شوي .. وانحنيت اطالع من تحت الباب وفعلا شفت ظل رايد ورا الباب ‏

اعتدلت واقف وحطيت يدي على ذقني افكر .. هذا الحين وش يفكنا منه ... ابلغ ‏الشرطة عليه يجون ياخذونه .. هذا مصر ان رايد هو اللي بلغ .. رفعت راسي ‏لدرايش جاري ابو احمد ... فضحنا نايف ازعج العالم بنص هالليول ‏

نزلت نظري وطالعت نايف وانا افكر وشلون اخليه يطس عنا ‏

عمر = نايف ماهو رايد اللي بلغ ... انا اعرف منهو ؟ ‏

وقف نايف عن ضرب الباب يوم سمعني والتفت لي مستغرب

نايف = ماهو رايد ... مين اجل ؟ ‏

سكتت افكر مدري من اقول ... اقوله منصور والا عبدالله .. والا اقول مشعل .. ‏على الاقل هذولي يقدرون يدبرون نفسهم مو مثل رايد ... بس اخاف ينشب بحلقهم ‏مثل ماهو ناشب بحلقنا الحين واخاف يزعلون مني اذا عرفوا اني اتهمتهم ‏

انتبهت على صرخة نايف بوجهي

نايف بصراخ = تكلم ميييييين ؟ ‏

عمر = قلتلك ماهو رايد وخلاص ‏

نايف بعصبية = تستهبل انت ... مافيه الا رايد ... من دخل استراحتنا مسكوا سعد .. ‏والحين انا متبهذل بسبته .. هو الوحيد اللي علمناه عن مكان العامل اللي يبيع مافيه ‏غيره ‏

ابتسمت اغيضه ‏

عمر = يقولون الشباب انك ماتستخدم سيارتك وماتمشي بالشارع الا متلثم واهلك ‏ماتروحلهم وحالتك حاله .. هو صدق ؟ ههههههههههههههههههههه

ضحكت احاول اقهره ‏

نايف = وش عليك انت ... علمني اذا كان ماهو رايد منهو اجل اللي بلغ علي وعلى ‏سعد ؟

عضيت شفايفي متورط مدري وش اقول .. ‏

عمر = ياخي خلاص قلتلك ماهو رايد ... انت بس شايفه ماله احد قلت خلني افرد ‏عضلاتي عليه .. والا رايد وين والهيئة وين ‏

سكت نايف مستغرب ‏

نايف = اجل مين ؟ ‏

سكتت ومارديت ‏

صارخ نايف مرة ثانية معصب ‏

نايف = وش فييييك سااااكت .. علمني مييييييييين ؟ ‏

ياربي وش يفكني منه الحين ... مين اقول ؟ ‏

عمر = احم .. ياخي الهيئة من زمان وهي تراقبك انت وسعد ... ماحد بلغ ‏

عصب نايف زيادة ‏

نايف = تستهبل انت ... توك تقول انا اعرف مين اللي بلغ ؟ علمنيي مييييييين ‏

سكتت متورط ... وسكتت افكر ‏

و بعدين تعال ليه انا خايف منه ... لا هو ولا عشرة امثاله يخوفوني ‏

احم .. ونفخت صدري بتحدي ‏

عمر = انا ‏

طير نايف بعيونه فيني منصدم ‏

نايف = انت ؟ ‏

بكرة لازم اروح للهيئة بعد مااطلع من الجامعة وابلغ عليه .. يفكوني منه ... مافيه ‏الا كذا ... هذا مستقوي على رايد .. على الاقل انا مايقدر يستقوي علي واقدر ارد له ‏الصاع صاعين ‏

ابتسمت اغيضه ‏

عمر = ايه انا

قعد يطالعني نايف وهو ساكت .. ماشوف الا عيونه بسبب اللثمة ‏

‏ فجأة هجم علي وعطاني بكس وطرحني بالارض وجلس على بطني وقعد يعطيني ‏من هالكفوف ‏

مسكت يديه وحاولت اطرحه عني ‏

غمضت عيوني بقوة لما حسيت بسايل يبلل الشاش الملفوف على فخذي ‏

عمر بألم = انزل نااااااااايف ... رجليييييييي ‏

نايف معصب = وش دخلك انت تبلغ علينا ... شاربين على حسابك والا ببيتك وش ‏عليك منااااااا ان شاء الله نمووت وش عليك انت ‏

وسحب يديه مني وعطاني بكس حسيت بدوخة من قوتها ‏

مسكت يديه مرة ثانية وطالعته ‏

عمر بعصبية = واببلغ عليك الشرطة مو بس الهيئة .. انزل عنيييييي .. قسم لاروح ‏بكرة واعلمهم علييييييك ‏

سحب نايف يديه مني وانحنى علي وضربني على الجرح اللي براسي ‏

لاشعوريا صارخت متعور .. وغطيت وجهي بذراعي عن نايف .. بس الكلب قعد ‏يحاول يفك الشاش اللي على راسي بيد ويضربني على وجهي وذراعي بيده الثانية ‏ويسب ويشتم ‏

عطيته بكس على وجهه عشان اشغله عن فك الشاش ... وقعدت اضرب عشوائي ‏

فجأة شفت الباب يفتح ويطلع منه رايد وجا مسرع وركل نايف بقوة برجله ودفعه ‏عن بطني وطرحه بالارض ‏


جلست بسرعة وانا دايخ ووقفت بمساعدة رايد ‏

التفتت لنايف وانا حاط يدي على مكان الجرح براسي وانفاسي سريعة من العصبية ‏والدوخة ‏

عمر بألم = قسم بالله لاوقفك عند حدك ( وحطت يدي على فمي يوم حسيت بطعم ‏الدم ) ‏

رايد بعصبية = والله اذا مارحت من هنا اخلي هذي على راسك ( ورفع العصا اللي ‏معه ) ‏

التفتت لرايد توني انتبه ان معه عصا .. رجعت التفت لنايف اللي الى الحين جالس ‏بالارض ويطالعني وهو معصب ومنقهر ‏

من نظراته لي كأنه يهدد ‏

عمر = وش تطالع .. يله فاااااارق ... فضحتنا عند الجيران ( واخذت العصا من ‏رايد وهشيتها قدام نايف اتطنز عليه واغيضه ) يالله هش هش ‏

قام نايف و انفاسه سريعة من العصبية .. اخذ شماغه من الارض والتفت لي ‏

نايف = بسيطة ياعمر ... بسيطة .. ماتوقعتها منك تبلغ علينا .. ابوي تبرا مني ‏بسببك .. بس والله لاطلع حرتي فيك ‏

عمر = اقول ورنا عرض اكتافك بس ( وحركت العصا قدامه ) وبكرة ابسلملك على ‏الشرطة حبيبي ( وابتسمت اغيضه بس اختفت ابتسامتي يوم عورني برطمي) ‏

قعد يطالعني نايف منقهر وساكت ... الصراحة خفت من نظراته لي... يطالعني ‏وصدره يرتفع وينزل من العصبية وكأنه يتهيألي ان عيونه حمر ‏

فجأة همس نايف ‏

نايف بهمس = انت سلملي على الشرطة وانا ابسلملك على واحد ثاني اهم منهم ... ‏وتشوف ‏

وراح ‏

طالعته مستغرب وهو معطينا ظهره ويمشي بسرعة ‏

يسلملي على واحد ثاني ... مين يقصد .؟ .. مافهمت شي ‏

التفتت لرايد مستغرب ويدي على الجرح براسي ‏

عمر مستغرب = وش يقصد ؟ ‏

رفع رايد نظره لي مستغرب مثلي ‏

رايد = مدري ( ومسك يدي وجرني ) ادخل عمر .. راسك وفمك يطلع منهم دم ‏

نزلت نظري لفخذي .. وشفت ثوبي من عند الفخذ فيه بقع دم ... وكملت ‏

عمر بتنهيدة = ورجلي ‏


دخلنا البيت ورحت على طول للمغاسل وانا اتوكأ بالعصا ... ورايد وراي ‏

طالعت نفسي بالمراية و تضايقت .. برطمي السفلي منجرح .. والشاش اللي براسي ‏مب موجود واللزقة مليانه دم .. ‏

فكيت اللزقة وقعدت اغسل وجهي .. وكل مامسحت وجهي بالماء تعورت ‏

عمر بألم = اخ حسبي الله عليه .. عليه كفوف تعوووور ( ورفعت راسي للمراية ‏اشوف مكان تحت عيني يعورني ) والله لأبلغ عليه بكرة .. مب ساكتله ( ورجعت ‏اغسل وجهي ورايد واقف عندي وساكت ) اخ آي آي كسر فكي ‏

سمعت رايد يسألني ‏

رايد = عمر انت اللي بلغت الهيئة ؟ ‏

رفعت راسي اطالع المراية اغسل مكان الخياطة ورديت عليه ‏

عمر = لا ‏

رايد = بس انا سمعتك تقول لنايف انه انت ‏

التفتت له ورشيت على وجهه ماء ‏

‏ عمر = عشانك ياخبل ...‏

‏ ابتسم رايد وهو يطالعني ‏

عمر = نايف كل شوي يوطوط عندنا مستقوي عليك .. اما انا .. ابن امه يسوي شي ‏‏.. اجل جايني يطلب فلوس .. شافك ساكت له استقوى ‏

رايد = انا مب ساكت عشانه .. انا بس خايف على دانه منه ‏

رجعت اغسل وجهي بدون مارد عليه ‏

رايد = عمر نزل ثوبك ابغسله ‏

رفعت راسي بعد ماخلصت واخذت العصا .. بس رايد اخذها مني على طول ‏

رايد = هذي عصا مكنستكم .. لقيت مكنسة يالحوش واخذت عصاها .. الحين ‏ارجعها .. نزل ثوبك ابغسله ‏

اخذت اغراضي و نزلت ثوبي وعطيته اياه ورحت للصاله وانا اعرج وافكر بكلام ‏نايف ‏

مين يقصد ... مين هذا اللي بـيسلملي عليه ؟ ‏

هو اكيد احد من الشباب .. بس ماني فاهم كيف يعني يسلملي عليه .. كل الشباب انا ‏اشوفهم شبه يومي بالجامعة ‏

اسأل منصور ومشعل وعبدالله بكرة بالجامعة يمكن يفهمون قصده ‏

شوي ورجع رايد عليه ملابسه الداخليه ‏

عمر = رح هات شنطة الاسعافات .. ابي الف راسي ‏

قرب رايد لي وانحنى و انا جالس على الكنبة وقرب وجهه مني يطالع الجرح ‏براسي .. ‏

رايد = الخياطة مانفكت بس يطلع منها دم ( واعتدل واقف ) وين الشنطة هذي ؟ ‏

سكتت ... مدري وينهي ... بيتي بعد امي صاير حوسه .. الغرفة اللي ماندخلها ‏مغبررررة واللي ندخلها محيوسه .. هذا غير المطبخ اللي نص اغراضه بالصاله .. ‏والمطبخ نفسه محيوس .. نص الصحون والاواني وسخه .. مانغسل الا اللي نحتاجه ‏‏.. واللي استخدمناه وخلصنا منه وسخ الى الحين لين عاد يجي وقته ونستخدمه مرة ‏ثانية ‏

والصاله الصراحة ماينجلس فيها .. بطانيتي وبطانية رايد اذا قمنا حشرناهم ورا احد ‏الكنبات ... والصحون اللي اكلنا فيها اخر مرة موجود الى الحين بالصاله .. ‏

بيتي بعد مادخله رايد وصارت امي ماتقدر تجيه تنظفه وترتبه مثل عادتها قبل يجي ‏رايد صار يرثى له .. وانا ورايد زين نعرف نسوي شاهي .. حتى رايد اللي يعنني ‏يعرف يطبخ غداه يطلع مثل وجهه .. واكثر الاحيان اضطر اجيب من برا ‏

رفعت راسي لرايد .. ‏

عمر = مدري .. شف دور بالغرف لين تلقاه ( وحطيت يدي على فخذي وكملت ‏بقهر ) اخاف الخياطة هنا انفتك .. مرتين خاطوها مابي يخطونها مرة ثالثة ... ابيها ‏تبرا بسرعة وافتك .. تعبت وانا اعرج ‏

راح رايد يدور الشنطة وانا قعدت امسح الدم بالمناديل ‏

اهاا صح يمكن نايف يقصد سعد .... صح اكيد سعد ... بس وشلون بيشوفه ويسلملي ‏عليه على قولته وسعد ممسوك عند الهيئة ... لا لا اكيد يقصد احد ثاني .. بس مين ؟ ‏

ربع ساعة ورجع رايد طفشان ‏

رايد = عمر مالقيتها ‏

حركت يدي بصمت يعني خلاص مب لازم وانا افكر بكلام نايف ‏

جلس رايد بجنبي ساكت .. وبعدها سألني متردد ‏

رايد = عمر .. آآآ .. فيه غرفة بجنب غرفتك مقفلة .. آآآ ... وش الغرفة هذي ؟

التفتت لرايد مستغرب ‏

عمر = هذا انت قلتها مقفلة .. مالك دخل فيها ‏

رايد = ليه وش فيها هي ؟ ‏

عمر = مافيها شي .. غرفه عادية .. ‏

رايد = آآآ .. طيب يمكن فيها شنطة الاسعافات ... عطني مفتاحها اجيب الشنطة ‏واطلع على طول ‏

عمر = لا ياشيخ ... وش يجيب الشنطة لها .. وبعدين خلاص مابي شي .. بكرة ‏اجيب شاش جديد وانا راجع من الجامعة ‏

رايد = طيب ليه وش فيها الغرفة .. ليه ماتبيني ادخلها ؟ ‏

رفعت حواجبي مستغرب من رايد واسألته ‏

عمر = وش عندك انت اليوم مع هالغرفة ؟

لف رايد وجهه عني ‏

رايد = لا ولا شي ‏

طالعته مستغرب .. وش عنده هذا يسأل عن غرفة امي ... والا لأنها مقفلة اعجبته .. ‏عنده الغرف الباقية اذا كان وده بغرفه .. صدق بزارين اخر زمن ‏

عمر = قم عن الكنبة .. ابنام ‏

قام رايد واقف و تمددت بتعب ‏

التفتت لرايد ولقيته يطالعني وهو واقف ‏

عمر = صح رايد قبل انسى .. انا بكرة ابتأخر .. تغدى لا تحتريني .. بكرة بعد ‏ماطلع من الجامعة ابمر الشرطة ابلغ على نايف ‏

طالعني رايد شوي وبعدها راح بصمت للكنبه اللي ينام عليها وجلس ‏

وقّـتت جوالي على وقت الجامعة ونزلته على الطاولة الصغيرة ونمت ‏

 
 

 

عرض البوم صور ♫ معزوفة حنين ♫   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة هدوئي, ليلاس, من يمسح الدمعه بشكوى قصة كاملة, اليتيم, الشكوي, عمر, غموض خالد, [ لـ تحميل الروآإيـــى كاملة على ملفي وورد & تكست صفحة 45 / حنوو ], هدوئي, قصة مميزة, قصص و روايات, قصه كاملة
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 01:51 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية