لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 29-07-10, 10:00 AM   المشاركة رقم: 106
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الداعية إلى الله

عضو فخري


البيانات
التسجيل: May 2008
العضوية: 73887
المشاركات: 23,559
الجنس أنثى
معدل التقييم: حفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسي
نقاط التقييم: 6114

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
حفيدة الألباني غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Pink-Girl المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

.
.
بالفندق ..
دق سلطان على فيصل وقال له يجي بالبداية اعتذر بس مع الحاح سلطان وافق ..
راح للوبي لان آبوه كان فيه ..
سلم عليه وجلس يسولف معه شوي ..
فيصل: يبه ..
طالعه آبوه وكأنه عرف وش يبي : عن غلآ ..
فيصل: غلآ بنتك ..
أبوه :لآاللي تخون رجلها وتخون الامانه قبلها ماهي ببنتي ..
فيصل: كأنك كنت مستني الفرصة عشان تتبرأ منها ..
أبوها: فيصل تراي أبوك ..
فيصل: على عيني وراسي بعد .. لاكن غلآ مظلومة ..
أبوه: لاتكلمني عنها ..
فيصل: ليه ؟وبعدين حتى ماباركت لها ..
أبوه بقسوة: لو ماتت كان آحسن ..
كان فيصل ضايق وضاق زود من كلآم آبوه: آجل عن اذنك ..وغلآ ربي يمهل ولايهمل ..
.
.
.
بالمستشفى ..
كانوا خالآت غلآ عندها وآمها ماطولوا شوي وطلعوا ..
دخل تركي وكانت بنت غلآ بحضنها ..
تركي: آخبارك الحين ..
غلآ: الحمدلله..
تركي: هافكرتي باسامي للبنوتة ..
غلآ: راما..
تركي :راما ..؟
غلآ: آيه ..
تركي: آوك .. صح هذا جوالك معي ..
غلآ تناظره :أخوي فيصل جابه لي ..
تركي: ماسألتك ..
غلآ: بتسأل ..
تركي: لاماراح اسأل ..
غلآ دقت على النيرس ..
تركي: شبغيتي ..
غلآ: ماهو بشغلك ..
دخلت النيرس ..
غلآ: حطي البيبي بالسرير المخصص ..
حطتها وطلعت ..
تركي: يعني مااقدر آحطها ..
غلآ: تقدر تطلع وتتركني انام .. تعبانة مالي خلق نفسي..
قام تركي وغطاه .. وسكت ..
.
.
.
ببيت سلطان ..
كان فيصل جالس مع أخوان شوق وعيال خالتها ..
شوي ودخل صغنون شايله سلطان ..
شاله فيصل وباسه : مشالله ولدك ..
ابتسم سلطان: لا ولد آختي .. بس لك حق ماهي دايم تجي ..
فيصل : الله يحفظه ..
طارق :تلعب ..
فيصل : نلعب وش ورانا ..
سلطان: آجل خذ راحتك البيت بيتك .. رايح لمشوار قريب وراجع ..
فيصل مبتسم : لاتوصي ..
ابتسم سلطان وطلع ..
فيصل كان دايخ مانام بس حب يسولف مع العيال: جيب أيطاليا بكسر روسكم ..
طارق كان مايحل فيصل لانه بزعمه آخذ شوق بس فيصل حبوب ويفرض احترامه على الاخرين وارتاح له : هههههههه عندك البرزايل السامبا ..
فيصل: هههههه يله آجل ..
بـ غرفة شوق
كانت خالت شوق هند موجودة ومنصدمة من تصرف شوق مع فيصل ..:الحين اعطيه احترام توك البارح انزفيتي له..
شوق : ماأبيه افهموني ماأبيه ..
خالتها: شوق شوفيني آنا وآمك وخالتك مااخذنا شخص عن حب مع الايام ببتعودين عليه ..
شوق: لآ ..
خالتها : شوق ياماما فكري بعقلك..
شوق: الحين مش مهم فيصل أهم شي خالي زعلته ..
خالتها: وآمك بعد ..
شوق: شسوي ؟
خالتها: روحي راضي أمتس ..
شوق: شلون ..؟
خالتها: أكيد آمتس تبي تراضين فيصل وفشلتي فشلتينا مع الولد عيب اللي سويتية ..
شوق: أهم شي خالي .. أمي فديتها بكلمها بس خالي حتى دخل غرفتي على المغرب ولاكلمني كلم مشاعل وطلع ..
خالتها: خالك هو متضايق عليك مو منك .. قومي الحين خالتك وجدتك ومرة خالك كلهم تحت ..
شوق: وآمي..
خالتها: تقول بتروح لـ فيصل ..
شوق: شراح تقول له يعني ..
خالتها: مدري عن آمك ..
.
.
.
بالمجلس ..
دخلت آم شوق للمجلس لان مافيه غير عيال آختها وفيصل ..
قام فيصل لما شافها وسلم عليها وانحرج لانه كان موسع صدره ومنزل شماغه ..
سولفوا شوي وتالي قالت للعيال يتركونهم شوي ..
أم شوق: ماني عارفة شلون ابد معك بس اللي سوته شوق تأكد أني مش راضية عنه ..
فيصل: آدري ياعمتي .. وشوق أنا مقدر اللي مرت فيه .. وان شاء الله تتعدل الامور ..
أم شوق: الله يهديها يعلم ربي ماني راضية عن اللي تسوية ..
فيصل:لاتتضايقين عمتي .. وبنتك وأنا فيصل لاروضها ..
ابتسمت أم شوق..: فيصل متغير ؟
فيصل كان تعبان : لا ابد بس مانمت من آمس ..
أم شوق: ورى ياولدي ..
فيصل ابتسم: ماجاني النوم ..
عرفت ام شوق آنه من بنتها الله يهديها ..: ولا أكلت ..
ابتسم: مالي رغبة ياعمة ..
.
.
.

 
 

 

عرض البوم صور حفيدة الألباني   رد مع اقتباس
قديم 29-07-10, 10:00 AM   المشاركة رقم: 107
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الداعية إلى الله

عضو فخري


البيانات
التسجيل: May 2008
العضوية: 73887
المشاركات: 23,559
الجنس أنثى
معدل التقييم: حفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسي
نقاط التقييم: 6114

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
حفيدة الألباني غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Pink-Girl المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

.
بـ حايل ..
ببيت آهل راكان ..
كانت ريوف جالسه مع العجوز وهي فرحانه آخير بتروح للشرقية ..
وكانوا زوجات آخوان راكان وخواته موجودين ..
وجد: ريوف عمي يبيك ..
ريوف تمسك يد العجوز: ممكن يمة اروح له ..
العجوز: بيأخذك مايخليك كل يوم يأخذك ومايجيبك ..
سكتت ريوف..
أم وجد: ياخاله خليها تروح وبترجع ..
مسكتها : بقوم معها ..
ريوف ابتسمت ..
كان راكان يلآعب ولد آخوه الصغير شاف العجوز ماسكه ريوف: ياليل ..
العجوز: شتبي ببنتي..
راكان: زوجتي يابشر ياعالم ياهو الليله ليه جبتها لـ هنا مدري ..تكفين بأخذها معي خلآص وداع ودعتوها بنطلع نتعشى برى..
العجوز: تبطي تأخذها ..
كانت ريوف واقفة وهي مبتسمة على راكان والعجوز ..
راكان: ياخاله ارحميني صارين عندي فويبا على زوجتي ..
جات ام راكان .. : الله يعينك ياريوف على هالبثر(تقصد ولدها راكان) ..
ضحكت ريوف ..
راكان: الله يسامحك يمه .. بس ريوف تحبني وانا عسل على قلبها ..
(ابتسمت ريوف بألم .. بجد راكان طيب وحبوب وأخلآق وتعامله معها جدا راقي بس قلبها )
العجوز مسكت ريوف : امشي بنتي ..
راكن مسك يد ريوف : زوجتي ..
ريوف ناظرت راكان وناظرت العجوز :لعبه أنا
أم راكان : ياراكان وبعدين خلها شوي ..
راكان: لآ آبي تنعشى برآ وتالي نروح لشقتنا تكفون ..
ريوف: راكان خل حتى تأخذ دواها..
راكان : ومتى أن شاء الله بتأخذ الدو ..
أم راكان: حسبي الله على عدو المسلمين الحين بحضر عشاها وبتأخذ علآجها وتنوم ..
راكان : ومتى ..
أمه أخذت العجوز : تعالي ياخاله وريوف بتجي معتس ..
راكان بروح سيارتي أخذ منها اشياء وبروح اصلي العشاء لانه بعد مااذن يعني معكم وقت وبرجع أخذها..
أمه: روح الله يصلحك ..
راكان :بروح وبرد أخذ ريوف لو تموت هالعجوز من اللصياح وبعدين هذي ياخاله اسمها ريوف ميب بنتك مدري وش أسمها..
قربت العجوز وبحركة مفأجاه ضربت راكان بعصاها على رأسه بأقوى ماعطاه ربي ..
ريوف صرخت : يمممممممة راكان ..
راكان مسك راسه : آآآخ ..
ريوف قربت له بسرعة: اشوف ..يالله فيه دم ..
خافت العجوز وصارت هي تبكي ..
أم راكان: لااله الا الله .. وش هالمصايب.. آشوف رأسك ..
جلس راكان .. كان لآبس تشيرت وجنيز ..:يمة على ولدي ..الله يسامحك ياخاله ..
ريوف دمعت : ينزل دم..ليه تضربينه حرام ..
أم راكان رحمت العجوز: ياخاله خلآص لاتبكين وتخافين راكان زين ..
ريوف: خالتي وين علبه الاسعافات الأولية ؟
أم راكان: بتلآقينه بالصيدليه شوفيها بالغرفة اللي هناك ..
راحت ريوف وآخذتها .. : تعال نغسل أول شي .. يعني تتهاوش مع عجوز صاحي ..
راكان ابتسم: خايفة علي ..
حمر وجهها ووجد خاقه معهم ..
راكان: تعالي آجل غرفتي ونظفي الجرح هناك ..
مشت معه ..
وجد: حسافة راحوا كنت آبي أقزهم اهئ تهئ
بغرفتهم ..
قعدت تغسل الجرح ريوف ..
راكان: أح ..
ريوف: لحظه هذا المنظف ..ليه تلآسنها ؟
راكان:جننتي عليك..
ريوف: يالله بنظفه وبتروح للمستشفى..
راكان: منيب رايح ..
ريوف: لابتروح آجل يتلوث الجرح ..
راكان: خايفة علي..
ريوف بلتقائيه: آكيد..
راكان خق معها: بجد ..
انحرجت : راكان ..
مسك يدينها وباسها ..:ياقلب راكان وعمره وحياته ..
ريوف حمر وجهها: راكان خل انظف الجرح ..
راكان : طيب..
نظفت الجرح وخصلت منه :خل آخوك يوديك عشان تتطمن ..
سبحها وجلسها بحضنه: شكرآ ..
ريوف منزله عيونها: ماسويت شي ..
راكان: لآ كيف ماسويتي شي .. فديتك ..
حمر وجهها ..
راكان بحزن: بفقدك كثير ..ماادري كيف اقضي اليوم كله من دونك .. بفقدك كثير كثير..
ماتحب الفقد بطيبعه شخصيتها لمعت عيونها ..
راكان: تدرين نفس اليوم اللي راح تخلصين فيه بأخذك ..الله يعيني بس ..
ريوف: خل واحد من آخوانك آو عيالهم يودونك للمستشفى ..
قامت من حضنه ..
راكان وقف معها والتشيرت كله دم..
ريوف: والتشيرت..
راكان : خل آشوف دلاوبي آكيد بوه تشيرتات ..
فتحه ولقى فيه : اختاري لي ..
وقفها قبالها وتكئ أكتافها وهي ناظرتة وابتسمت وتالي اختارت له: هذا حلو يلبق مع الجنيز..
لفت وأعطته..
نزل التشيرت ولبس اللي اعطته ريوف..
راكان: الحين بروح وبتالي برد آخذك..
ريوف: آوتس ..
.
.
.
بالرياض ..
بالمستشفى ..
كانت غلآ تعبانة بشكل .. جات لها الدكتورة وعطتها أبرة مهدية للألم .. وطلعت ..
تركي حاول يعدل لها الغطا ...
غلآ بصوت واهن: لاتقرب ..
تركي : خلي اعدله آنتي تعبانة..
غلآ بألم: جعلي للموت آنت مالك فيني.. وخلآص روح لبنت عمك ..
تركي: آروح وأخليك آنتي وراما ..
غلآ: مالك شغل فيني أنا وراما .. دامك بعيد هالشي أبرك الساعات ..
غمضت عيونها بتعب ..
سكت تركي وجلس شوي وتالي طلع ..
.
.
.
ببيت سلطان ..
كان فيصل هو والعيال توهم راجعين من المسجد تكئ فيصل وكان تعبان ..
عبدالاله: فيصل تعبان ؟
فيصل : لآ أبشرك الحمدلله ..
طارق يطالعه: شكلك تعبان ..
فيصل ابتسم : لآ الحمدلله طيب ..
شغلوا البلآيستشين وجلسوا يلعبون وفيصل تعبان بس لعيونهم لعب ..
دخل سلطان وجلس معهم ولآحظ سلطان على فيصل التعب بس سكت وخلآهم يعجلون بالعشا ..
.
.
.

 
 

 

عرض البوم صور حفيدة الألباني   رد مع اقتباس
قديم 29-07-10, 10:00 AM   المشاركة رقم: 108
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الداعية إلى الله

عضو فخري


البيانات
التسجيل: May 2008
العضوية: 73887
المشاركات: 23,559
الجنس أنثى
معدل التقييم: حفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسي
نقاط التقييم: 6114

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
حفيدة الألباني غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Pink-Girl المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

.

ببيت خالد ..
كانت عهد تعدل فراش ولدها نادر ..
دخل خالد ..: سلآم
عهد: وعليكم ...
خالد يطالعها: اللي يقول وعليكم معناها علي الموت ..
عهد: تكفى الحين بيتفلسف ..
خالد بجدية : بجد كان اليهود يمرون من عند الرسول صلى الله عليه وسلم ويقولون السأم يرد عليهم السلآم بقول وعليكم
.
.
.
روي "عائشة بنت أبي بكر" < فتقول: دَخَلَ رَهْطٌ مِنْ الْيَهُودِ عَلَى رَسُولِ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم، فَقَالُوا: السَّامُ عَلَيْكُمْ.[6] قَالَتْ عَائِشَةُ: فَفَهِمْتُهَا؛ فَقُلْتُ: وَعَلَيْكُمْ السَّامُ وَاللَّعْنَةُ. فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: "مَهْلاً يَا عَائِشَةُ! إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الرِّفْقَ فِي الْأَمْرِ كُلِّهِ " (وفي رواية: وإياكِ والعنف والفحش)، فَقُلْتُ: يَا رَسُولَ اللَّهِ، أَوَلَمْ تَسْمَعْ مَا قَالُوا؟! قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: "قَدْ قُلْتُ: وَعَلَيْكُمْ".البخاري
.
.
.
عهد : خلآص توكل خل نادر ينام ..
خالد: آبي اجلس معه ..
عهد: عاد الحين راح يفهمك ..
خالد: عاد آنا وولدي بنتفاهم ..
عهد: خله ينام ..
خالد: خلآص أجل بسولف معاك ..
عهد:واثق أني بسولف معاك ..
خالد عصب: وبعدين معاتس تعبت منك وش هالقسوة فيك ..
عهد:لاتخوف نادر ..
خالد: أمشي آجل برآ تنفاهم ..
عهد: اطلع من هنا
خالد مسك يدها وطلعوا من الغرفة ..
فكت يدها :مجنون خل آنومه ..
خالد بعصيبه: وين متى راح تنفاهم ..؟ مهي بحاله ؟الى متى ..
عهد: شقلت لك أذأ ماراح تطلق تسمع بالخلع ..
خالد: طيب ياعهد نومي نادر وتنفاهم بعدين .. ياأنا ياأنتي
دخلت وصكت الباب..
فتح الباب: ليه تصكينه بوجهي ؟
عهد: ياليل ..
شالت ولدها وقعدت تنومه ..
وخالد يناظرها: نومية ..
عهد: برآ ..
جلس ..
عهد: آوف ..
خالد: أنا لك ونشوف تاليتها ..
عهد: الطلآق ماجا معك الخلع .. والحين اسكت خل آنومه ..
.
.
.
بـ حائل ..
كانت ريوف تعطيها علآجها وتشربها الموية ..
انسحدت العجوز كأنه طفله على رجل ريوف .. كانت ريوف تطالعها وهي كاسرة خاطرها .. عيالها لاهين عنها ولااحد يدري عنها سوى أم راكان الله يجزاها خير ..وفقد بنتها .. جلست تناظرها وهي وشايله هم راكان اللي ماتدري راح للمستشفى آو لآ ..
قعدت تسولف مع آخوات راكان وزوجات أخوانه ..وحست فيها بدت تنام ..
جات وجد: ريوف عمي يبيك ..
ريوف: تيب ..
طالعت بالعجوز وشافتها نامت حطت راسها على مخده صغيرة موجوده بالكنب وطلعت بـ راكان ..
ريوف: آهلين .. زين رحت للمستشفى ..
راكان: عشانك بس رحت ..
ابتسمت له ..
راكان: يالله ودعيهم لان بنطلع برآ ..
سلمت عليهم ريوف وباست العجوز على راسها وطلعت..
.
.
.
الرياض ..
ببيت سلطان ..
كان توهم متعشين وفيصل ماكثر بالأكل .. شربوا شاي وتالي جلسوا يسولفون ..
فيصل: آجل بروح للفندق اريح ..
سلطان: ماتبي تشوف شوق ..؟
فيصل : الا لاكن ماتبي خلها الين تهدي ..
حمد ربه بسره ان بنت آخته آخذت فيصل ..
بالمواقف الخارجية كان فيصل يمشي وباين عليها فيه شي ..
وقف شوي لانه حس أن الارض تدور فيه ..
مسكه سلطان: شفيك ؟
فيصل يسند ظهره على سيارته :لآ بس الضغط آكيد منخفض لاني مانمت قبل آمس..عن اذنك ..
سلطان: لا منت برايح نام عندنا ..عقب مانروح للمستفى نشوف الضغط
ابتسم فيصل: جعلك تسلم ..بس بروح للفندق..وعندي جهاز قياس الضغط خبرك دكتور ههههه ..
سلطان: يارجال تعال نام هنا وبراحتك تبي تنام بغرفة زوجتك آو أي مكان حتى يمكن يحن قلبها لما تدري أنك مريض ..
ابتسم فيصل بتعب ..
سلطان: حياك ..
سنده عليه ومشوا لـ داخل ..
سلطان: ريح الحين وبروح لداخل شوي وبجي ..
طلع سلطان وحط فيصل راسه على الكنب ..
دخل سلطان ..: وين شوق؟
مشاعل: بغرفتها..
سلطان: روحي لها وكلميها تروح لـ فيصل ترى تعبان والضغط عنده منخفض ..
أم شوق: حسبي الله على عدوها كله منها ..
ضحك سلطان ..
أم سلطان قامت تروح لـ فيصل تتطمن عليه ..وقامت أم شوق مع آمها ..
بـ غرفة شوق ..
شوق دمعت: ياقلبي..
مشاعل جلست: شوق فيصل مايستاهل تسذا منك .. روحي له ..
شوق: خلي خالي يوديه للمستشفى..
مشاعل: أكيد قال له ..يله روحي شوفيه..
شوق: لآ تحاولين ميب رايحه ..
مشاعل: ترى خالك خلاه ينام هنا ..
شوق: وشو؟
مشاعل: ههههه عاااتي واحمدي ربي مانام بغرفتك لانك زوجته ..
شوق: يمة لآ وش يبي ..
مشاعل: هههههههههههه شوق قلبي ..حرام عليتس فصولك تعبان ..
شوق: ماراح آروح ..
مشاعل حذفتها بالمخده وطلعت ..
بالصاله ..
مشاعل: رفضت..
سلطان: الله يهديها ويصلحها ..
جات أم شوق وأم سلطان من عند فيصل ..
أم شوق: آجل وينها تشوف رجلها..
سلطان : رفضت بس خليها بتنزل له بعدين .. جيبوا لي لحاف ومخده عشان فيصل..
أمه: طيب ورى مايرقد عند شوق..
سلطان: رفض ..
أم شوق: عارف طبايعيها ..
ضحك سلطان واستني مشاعل تجيب له الغطا ..
.
.
.

 
 

 

عرض البوم صور حفيدة الألباني   رد مع اقتباس
قديم 29-07-10, 10:01 AM   المشاركة رقم: 109
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الداعية إلى الله

عضو فخري


البيانات
التسجيل: May 2008
العضوية: 73887
المشاركات: 23,559
الجنس أنثى
معدل التقييم: حفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسي
نقاط التقييم: 6114

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
حفيدة الألباني غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Pink-Girl المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

.
.
ببيت خالد وعهد ..
نومت ولدها ..روعها خالد وهو يمسك يدها : يمة ..
خالد: بسم الله عليك ..امشي تنفاهم بغرفتنا ..
عهد: شتبي ؟
خالد: امشي تنفاهم بغرفتنا لو تكلمت هنا بعصب ..
عهد: فك يدي ..
خالد: امشي ..
مشت معه ..
بغرفتهم ..
خالد: طلآق وطلقتها .. بعد وبعدت عنها من السالفه .. ماخليت شي الا وسيته عشان رضاك ..
عهد: وناسي أنك خاين ..
خالد عصب : وبعديييييييييييييييييييييييييييين خاين وخاين .. ماخنت الزواج على سنة الله ورسوله مهو بخاين ..
عهد عصبت أكثر منه: شوف رجعه ماني براجعه لك فهمت .. ونادر بيجي وبروح معه آنا وولدي
خالد : لآ .. آجل انسي أن لك ولد .. طيب يامدام عهد .. أنا لك .. روحي سافري اخلعي نفسك لاكن ولدنا انسيه بأخذه وبربيه..
عهد: عاد هميتني .. ولدي بأخذه من فوق خشمك ..
خالد: نشوف لو سويتيي خلع على قولتك تحلمين تشوفين ولدتس تحلمين بأخذه وبتزوج وبسافر برآ ..
دمعت عيونها بمجرد مافكرت بأن ولدها بعيد عنها: آنت ليه تسذا؟
خالد مسك يدينها وجلسها : آنتي اللي ليه كذا؟ ليه هالقسوة ؟ ماخبرتك كذا ..! وش اللي غيرك.. لو ماأبيك وآعشقك ماكان ذليت نفسي كذا .. عهد آنا آحبك وآعشقك ليش هالعناد والمكابرة ..!
عهد: لو دخلت غرفتك وشفت زوجتك مع واحد ثاني وبنفس وضعك شراح تسوي؟
خالد : أنا غير..
عهد: الكفة وحده .. أنت أقل شي عندك القتل ..! وآنا اللي اسويه تستاهله ..
قامت ..: بروح لـ ولدي
خالد وقف معها: تأكدي راح انفذ تهديدي وبأخذ نادر ولاهمني أبن امه ..
طلعت من الغرفة ..
.
.
.
بـ حايل ..
بـ شقة راكان وريوف ..
كان ترتب أغراضها وراكان كل شوي يعفسها جننها ..
ريوف: رااااكان بليز ..
راكان: لاتذكريني بهالكلمه كل مااسوي شي الا راكان بليز بوجهي
ريوف: خخخخ تيب آجلس خلك عاقل ..
سحبها وطيحها عنده : عاقل ههههههههههه كثري منها وأنتي معي..
جلست باحراج: راكان ..
رد سحبها عنده :ياعيون راكان وقلب راكان وحياة راكان وبعد حيي راكان واللي خلفوه واللي ماشافهم وبيشوفهم ..
.
.
.
بالرياض ..
ببيت سلطان ..
كانت شوق تطالع بالساعه 12 بالليل .. ضايقن صدرها على فيصل تبي تعرف شفيه ..آخير بعد مشاورة الفكرة بمخها أكثر من 3 ساعات قررت تنزل له .. تشوفه..
مشت وهي خايفة بس قلبها مأكلها عليه ..
فتحت باب المجلس وكان ظلآم ..شغلت اللمبة الخارجية عشان تشوف زين ..وكان باب المجلس مفتوح والانارة دخلت لـ داخل .. شافته نايم بس وجهه معبس ..ضاق صدرها..
عدلت اللحاف عليه وغطته زين وطلعت من المجلس بهدوء ..
الساعة 3 الفجر ارسل لها مسج فيصل يبي كأس ماي ..
قامت من غرفته ونزلت تجيب له ..
فيصل: مابعد نمتي ..
شوق: لآ ..
فيصل: شخبارك ؟ وبعدين ليه وجهك مورم تسذا من البكا ؟ مااحد جبرك على شي.. خليك ريلآكس ..
كانت ساكتة ماردت عليه والعتب والهم باين بعيونهم
لو ... زع ـــلنا في الشهر مليون ع ـــآم
لو ... تج ـــــاهلنا بعض .. حتى في رد
[ السلام ]
هـــذآأنت
وهـــذآ أنآ
لا [ تنام ولا أنام ] !!
فيصل : ياعيون فيصل ليه هالنفور مني .. ليه ساكتة وآنتي معي .. شوق آنا فيصل ..فيصل تذكري هالاسم زين منهو بالنسبة لك وآنتي بالنسبة له ..
بكت بقهر: آنا آحبك بس خايفة منك ..
ضمها لصدرها: خايفة مني يابعد عمري ليه ؟
شوق تمسكت فيه: خوفوني يافيصل خوفوني منك وكل واحد ..
ضمها زود لصدره : ماعليك منهم خليهم ورى ظهرك .. عمك كلب ولاهو بـ رجال لان اللي سواه مهو من شيم الرجال ..
شوق: وأبو سعد ..!
فيصل: هذاك حيوان وكلب مثل عمك ولاهم بـ رجال هذلاوي رخوم ماينعدون من الرجال .. طالعيني ..
رفع راسها وخلآها تطالعه: أنتي شوق بنت محمد الله يرحمه يعني مفروض ماتهابين الا الله سبحانة وتعالى والعالم الثانين ارميهم ورى ظهرك..
شوق: بس الناس ....
قاطعها فيصل: الناس مالك شغل فيهم وبعدين من يقدر يتكلم عليك ها ..أنتي شوق الغالية العفيفه الطاهرة الشريفة بنت الحمايل آحد يقدر يجيب لتس طاري ..
انحرجت من كلآمه ..
فيصل: شوفي ياشوق وعد مني ماأجبرك على شي أنتي ماتبينه لو آيش ..بس تقبلي وجودي بحياتك .. عادي أخليك هالاسبوع اللي مفروض نكون فيه سوى ووحدنا بس الزم ماعلي راحتك بس أبي لما تخلص اختبارتك آبي آجي والاقي شوق قلبي .. وأنا عند وعدي لتس .. الحياة ياقلب فيصل مش هالاشياء ولاقبيلها , هالشي جزء منها , بس الحياة الزوجية وحياتنا راح تكون اسمى من كذا بكثير ..
ابتسمت له ..
باس خدها: فديت هالابتسامه ..
شوق تغير السالفة: سلآمتك ..
ابتسم لها: الله يسلمك وغاليك.. انخفاض بالضغط والحمدلله نمت كويس ورجع لمستواه الطبيعي الحمدلله ..
شوق: ليه صار تسذا ؟
ابتسم وقرص خدها بخفه: منك ماحبيت صدك عني.. بس الحمدلله
شوق لمعت: مني .. لانك مانمت ولاأكلت بعد..
فيصل: بس الحين أنا بخير .. وهاللحظه بالذات أنا مرتاح بالحيل ..
كانت ساكته ومنحرجه منه ..
فيصل مبتسم :شوفي الثوب كيف معفوس .. كيف بصلي الفجر فيه ..
شوق : تبي أكوية ..
فيصل : لافديتك .. بروح الحين للفندق وبأخذ لي دوش عشان اصحح ..
سكتت عرف آنها خايفة على بالها بيطلب منها تروح معه ..
فيصل قام وسكت ماحب يقول شي ..
وقفت معه ..
آخذ شماغة ولبسه وحط الجوال والبوك والمفاتيح بجيبه : آشوفك بكرآ ..
أخذت نفس ..
عند باب المجلس ..
فيصل: صح ترى غلآ ولدت وجابت بنوته ..
شوق : جددددد..
فيصل: ايه .. لو تشوفين بنتها ..
شوق: ياقلبي .. آمس كانت مريضة شوي .. تيب متى جابتها؟
فيصل: آمس على الفجر .. بعلمية قصيرية ..
شوق: ياقلبها .. مبروك..
فيصل: الله يبارك فيك حبيبتي. خلآص روحي لغرفتك ..
شوق: آوك ..
طلع فيصل وهو مستانس الساعه ثلاثه الفجر وعلى نهايته ..
رجعت شوق لغرفته والابتسامه مافارقتها من راح فيصل ..
اليوم الثاني ..
الصباح ..
قامت شوق من النوم وأخذت لها شاور وراحت عشان تعتذر من خالها ..
دق باب المكتب الساعه 7 الصباح وكان سلطان يلم أوراقه لانه بيروح للشركة ..
سلطان: آدخل ..
دخلت شوق وهي مرآ محرجه من خالها ومتضايقة لانها جرحته من غير قصد ..
شوق: صباح الخير ..
سلطان بطيب قلبه نسى: هلآ .. صباح الورد .. شخبارك ..؟
بكت فجأه ..
طالعها خالها ونزل الارواق وهو يمشي لها : لا هالدموع من الصبح ليه ؟ شفتي فيصل شي ؟
شوق: آي ..
خالها: عشان كذا مالقيته ولارد على جواله .. زعلتيه شي ..
شوق: لآ ..
خالها: طيب ليه راح ؟
شوق: يقول يبروح للفندق مدري شعنده (ماقدرت تقول لـ خالها ثوبة منعفس ويبروح يأخذ له شاور) ..
خالها : طيب الحين ليه تبكين ؟
شوق باست راس خالها: آنا آسفه خالي ..
سلطان: شاللي صار .. ماصار شي .. وبعدين أحد يزعل من بنته ..
بكت أكثر جلسها خالها : شوق ليه حساسة كذا ..
شوق: لاني رفعت صوتي عليك وعلى آمي ..
سلطان يمسح دموعها: ماحصل الا كل خير .. أهم شي فيصل ..
شوق حمر وجهها: أمس تكلمت معه ..
ابتسم خالها براحه: بالله ..
شوق: آي..
خالها: الحمدلله .. ريحتيني كثير .. وشاللي وصلتم لهم؟
شوق: آمممم فهمني أشياء كثيرة .. وكلآمة كله صح.. بس كنت خايفة ..وفيصل تفهم ..
خالها: آنشهد آنه من خيار الرجال.. الحمدلله آني زوجتك لـ فيصل وريم لـ مشعل ..
سكتت ..
خالها:الحين آقول آلف مبروك الله يوفقك..
شوق: الله يبارك فيك خالي..
سلطان: بتروحين معه..
شوق: هو قالي براحتك عادي عنده أهم شي ابعد عن الاشياء الشينة ..
ضحك خالها: الله يصلحك.. خفت عليك من خوفك الزايد..
شوق: ياخالي اللي مريت فيه أوب طبيعي ..
خالها: بس ربي كريم عوضك بـ واحد من خيار الرجال..الحين بنزل تحت آكيد مشاعل تحضر الفطور ..
شوق: ميشو صاحية غريبة تقول مابتدرس اليوم
خالها: ايه .. حتى بوصلها للجامعه بطريقي .. هههههه موب كيفها تغيب..تعالى ننزل لها..
فطر سلطان وبعد محاولات من مشاعل يخليها تغيب وافق لان شوق مابتدرس على آنها مع فيصل ..
شوق: آوما عندي لتس خبر ..
مشاعل تحمست: وشو ؟
شوق: غلآ جابت بنوته ..
مشاعل: آوووووووووه متى ..؟
شوق: قبل آمس الفجر ..
مشاعل: ياني فديتها .. من قالك ؟
شوق : فيصل ..
مشاعل سحبت يد شوق وطلعوا للحديقة: لا لاوراك سالفه يالله احكي كل شي ..
شوق: ههههههههههههه تيب ..
.
.
.

 
 

 

عرض البوم صور حفيدة الألباني   رد مع اقتباس
قديم 29-07-10, 10:01 AM   المشاركة رقم: 110
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الداعية إلى الله

عضو فخري


البيانات
التسجيل: May 2008
العضوية: 73887
المشاركات: 23,559
الجنس أنثى
معدل التقييم: حفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسي
نقاط التقييم: 6114

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
حفيدة الألباني غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Pink-Girl المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

.
.
بعد اسبوع ..
طلعت غلآ من المستشفى على بيت خالتها سحر بعد محاولات ورفض تركي بس خالتها وآمها قالوا آن زوج سحر مسافر والافضل تتهم بـ غلآ خالتها..
كانت غلآ مع خالتها سوالف ..
خالتها سحر: الحين ريحيي .. نورتي بيتنا أنتي وهالحلوة ..
غلآ: فديتك خالتي منور بوجودكم ..
دق جوالها ..
ردت غلآ طلعت خالتها عشان تأخذ غلآ راحتها وعيال خالتها حول بنتها يطالعونها ..
غلآ: ألو ..
تركي: شخبارك ؟
غلآ: تمام وراما تمام ..
سكت تركي ..
غلآ: تبي شي ؟
تركي: لآ .. انتبهي لـ نفسك ولـ راما ..
غلآ: لاتوصيني على بنتي ..
سكرت الجوال ..
عصب تركي .. ورد دق..
غلآ: نعم ..
تركي: ليه تسكرين ؟
غلآ: بصراحه ماأبي اسمع صوتك ولاأسمك ولاطاريك .. هذي اللي تبيه ..!
تركي باسنتكار: غلآ ..
غلآ: بسكر الحين لان مالي خلق أكشر بوجه خالتي وعاليها وهم مالهم ذنب ..
تركي:غلآلآلآ..
غلآ:لو سمحت ..مع السلآمة ..
سكرت الجوال ورجعت تناظر عيال خالتها وبنتها .. وهي مبتسمه على حركاتهم معها..
.
.
.
ببيت نايف ..
كانت دانه شايله ولدها وتلآعبه .. : فديته حبيب ماما وقلبها .. تعال نروح جده ..
طلعت دانه مع ولدها لـ عمتها وجداتها ..
أم نايف: هاتيه حبيب جدته ..
عطت دانه عمتها مشاري ..
جا نايف من المجلس : ممكن هالدب سميه يبي يشوفه ..
أمه: وبعدين يانايف سمى على ولدك ماغير دب ودب ..
ضحك وشاله وهي يسمي عليه ..
دانه: لاتطيحه ..
أم نايف قامت : امسك على رقبته تسذا ..
نايف: طيب .. هالولد آخذ مكاني بقوة ..
دانه: فديتها دبدوب ماماته ..
أم نايف: سمي بعد على ولدك ..
دانه ابتسمت: اسم الله عليه ..
بالمجلس..
شال مشاري سميه ..: الله لايضره ولدك اطخم طالعن على سميه ..
نايف: ههههههههههه ورى ماتقول آبوه ..
مشاري يستهبل: شوف شبهي تماما .. ههههههه ..
نايف: ههههههههههههههههههههههه ريح ..
مشاري: لو جابت زوجتي ولد لك ماسميه غير نايف ..
ابتسم نايف: لا سمه آي اسم يريحك .. وبعدين ماسميت ولدي عليك غير معزه فيك وغلآته لك ..
مشاري: وآنا كذلك ياخويي العزيز ..
بكى مشاري الصغنون ..
مشاري: أفا شكلي ماعجبته ..
ضحك نايف : الوالدة وآمه وجداتي ماهم مقصرين فيه من الدلع .. ياخوفي لايصير خكري هههههههههههههه ..
مشاري: هههههههههههههه
شال نايف ولده ووداه لـ دانه ..
دانه: بس ماما .. بس ميشو ..
قعدت تهديه وتبوسه الين هدى ..
آم نايف: بتروح خدود مشاري منتس آنتي وآبوه ..
دانه: عمه آقولتس شي وماتعصبين..
أم نايف : وشو .؟
دانه ابتسمت: بصراحه لما بكى الاسبوع اللي طاف اللي ونايف عضينا
آم نايف: آآآآآآآآه حسبي الله على العدو .. مجانين آنتم ..
ضحكوا جداته ..
دانه: عاااتي عاااتي ..
أم نايف: عادي الا حفيدي .. أنتي ونايف مالكم من يوليكم على طفل ..
دانه: ههههههههه ..
شالت آم نايف حفيدها وقعدت تلآعبه ..
.
.
.
بغرفتهم بالليل ..
دانه: بروح لاهلي هالاسبوع مع آخوي بصراحه مرآ مشتاقه لامي وأبوي وبجلس معهم لين العطله ..
نايف: آوب .. آوب .. يالظالمه راح تجلسين الين العطله ..
دانه: يس نيوفي .. بجلس مع ماماتي وباباتي أنا وميشو ..
نايف: وأنا ..
دانه: نايف مامليت منا ..
نايف: أحد يمل من روحه .. تمزحين صح ؟
دانه: لا بجد وحشوني مرآ نايف ..
نايف : معك حق .. الله يعين على فراقك ..
دانه: ومشاري ماراح تحزن عليه..
ضحك: آحبه وآغليه .. بس غلآ آمه آكثر ..
استحت ..
مسكت يده : قوم آجل ساعدني عشان راح ارتب الشنط .. قبل مايجي ميشو من عند عمتي ..
قام معها ..
.
.
.
ببيت سلطان ..
كان فيصل مع شوق وجالس يسولف معها ..
فيصل: مارحتي اليوم للجامعة ..
شوق: لآ ..
فيصل: دوامي قلبي عشان ماتضيع عليك محاضرات ..
شوق: آن شاء الله ..
سكت فيصل وجلس يتأمل هالملآك قباله .. جمال وآخلآق وذوق وكل شي فيها ..
ضاعت شوق من نظرات فيصل لانه خلآص سهى فيها ..
.
.
.

 
 

 

عرض البوم صور حفيدة الألباني   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة وحيده و أهلي كثيرين, ليلاس, الغلا مستور, القسم العام للقصص و الروايات, اصحابي, اهلي كثيرين, وحديث, وحشني, وحشني شوف أحابي و ربعي و الغلا مستور كاملة, قصه مكتملة
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 08:52 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية