لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 29-07-10, 05:28 AM   المشاركة رقم: 56
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الداعية إلى الله

عضو فخري


البيانات
التسجيل: May 2008
العضوية: 73887
المشاركات: 23,559
الجنس أنثى
معدل التقييم: حفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسي
نقاط التقييم: 6114

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
حفيدة الألباني غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Pink-Girl المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

.
.
بالرياض ..
ببيت سلطان ..
دق سلطان عليهم يتطمن .. سمعت أمه تكلمه .. قامت مشاعل ..
طالعت أم سلطان وهي تكلم ولدها: كانت مشاعل هنا قامت توها ..
سلطان : بكلمها يمه على جوالها .. حبيت أكلمكم واتطمن عليكم .. حرصي العيال الصلاه بالمسجد ..
امه: لاتوصي حريص ..
سلطان: تامريني يمه بشي ؟
امه: سلامتك .. مع السلامه..
بالشرقيه ..
بالمستشفى ..
ملاك : دكتور فيصل وش ذا ؟
طالعها فيصل بنظره وبعدين يكلم الممرض : خذ نضف الجرح زين .. ولاشي ..
ملاك (طالبه امتياز ): ياآلبي مرآ يروع الجرح ..
فيصل:سلامتك من الروعه ..
سند راسه للكرسي .. والممرض ينظف الجرح ..
تألم فيصل: ياخي شوي شوي بشر تراي
ملاك: اسويه لك ..
فيصل : لا بيكفى شغله ..
أخذت العصير الطارج اللي طلبته لـ فيصل : تفضل ..
فتح فيصل عيونه بتعب: وشو ؟
ملاك: عصير برتقال ..
ابتسم لها بتعب : شكرآ
طارت من الفرحه وهو مبتسم لها : لاشكرا على واجب ..
فيصل ماله نفس: دكتوره ملاك أشربيه وكأنك أنا ..
ملاك: لالالالا اشربه انت .. شوف يدك ..
فيصل: مانزفت دم الحمدلله ..
ملاك : طيب اشربه بليز ..
شرب فيل منه شوي ونزله .. جلسلت ملاك قريب منه تسولف ..
.
.
.
بسياره تركي ..
وقف بمحطه ..
تركي: أجيب لك شي ؟
مادرت عليه ..
تركي: أكلمك ..
غلا:شوف لاتكلمني .. آوووفـ ..
رجع تركي ركب السيارة وأخلاقه قفلت ..
كان غلا تكتم شهقاتها بين وقت ووقت ..
دق جوالها ..
مادرت ..
دق ثاني ..وثالث ..
تركي: مالك نيه تردين على الجوال ..
ماردت عليه ..
دق رابع مرآ ..
وقف تركي على جنب وأخذ شنطتها: تلاقينه حبيبك ..
كانت تبكي بس بـ همس .. أحرقتها كلمته تركي هذي وطلعت معها شهقاتها ..
أخذ تركي الجوال ..
طلعه .. تفشل ..لاقه سعود أخوها ..
تركي بفشله: أخوك ردي ..
سحبت عليه ..
دق جواله ..رد ..
تركي: هلا والله ..
سلوى : هلا تروك .. شخبارك ؟
تركي: تمام.. أنتي شخبارك ؟
سلوى: بخير دامك بخير .. تركي بغيت اسئلك أي الالوان تحبها ؟
تركي رفع حاجب : ليه؟
سلوى : تررروكي جواب ..
تركي: ههههههههه أي لون يعجبك أنا يعجبني ..
ضحكت سلوى ..
تركي كان يناظر غلا .. : طيب أكملك بعدين ..مع السلامه ..
تركي: بعد شوي بنوصل ..
مادرت عليه ..
تركي: ليه تبكين ؟ عشان أخذتك ؟ أو عشان سلوى الحين كلمتني؟
ماردت عليه ..
تركي: كلميني ..
مادرت عليه ..
سكت ولف للطريق ..يناظره .. ماعاد بينا وبين الرياض شي ..
.
.
.
بالرياض ..
وصلوا ..
تركي : وصلنا ..
نزلت وفتحت الباب وهي شوي وتطيح .. جسمها ماعاد يتحمل كثر الالم ..
دخلت لداخل ..
دخل تركي وراها .. وهو يطالعها وهي تمشي حتى غطاها كان على وجهها استغرب ..
رمى نفسه على الكنبه اللي بالصاله وهو مبتسم :غلا ومعي ..

 
 

 

عرض البوم صور حفيدة الألباني   رد مع اقتباس
قديم 29-07-10, 05:30 AM   المشاركة رقم: 57
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الداعية إلى الله

عضو فخري


البيانات
التسجيل: May 2008
العضوية: 73887
المشاركات: 23,559
الجنس أنثى
معدل التقييم: حفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسي
نقاط التقييم: 6114

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
حفيدة الألباني غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Pink-Girl المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

ببيت نايف ..
دانه: عمتي واقفي خل نطلع ترآ بجد زهقانه ..
عمتها: بخلي الهنوف هي تجيبنا ..
دانه: والله أبي اطلع زهقت .. بس من المستشفى للبيت ..
عمتها : كم دانه عندي .. خلاص .. لاكن لاتشلين ولدها بسم الله عليه ولاتتحركين ..
دانه: الله لايحرمني منك ..
عمتها: ولا منك .. يالغاليه يام الغالي .. الحين بجهز لك لبس .. يكون واسع عشان اللي ببطنك ..
دانه: أوك ..
عمتها توريها الملابس ..
دانه: هذا حلو ومناسب ..
عمتها: زين ..البسيه .. وبروح البس وأقولك لجداتك يجهزون ..
دانه: السواق بيوصلنا ..
عمتها: ايه ..
راحت عمتها تلبس ..
لبست دانه وحطت ميك اب خفيف وجهزت ..
دخلت عمتها: خلصتي ..
دانه: ايه ..
عمتها: بسم الله عليك .. تهبلين ..
دانه تطالع ببطنها: عمتي بطني كبر ..
عمتها ابتسمت: شوي .. مزودك حلا ..
ضحكت دانه : تجامليني والله شكلي شي ..
عمتها: ههههه لاوالله شكلك حلو .. يله مشينا ..
بالصاله ..
أم نايف : يله نمشي..
جدته لابوه :استنوا سمر بتجي معنا ..
طالعتها دانه ..
أم نايف: أنتي قلتي لها
جدته لابوه: ايه أنا قلت لها .. ونايف مهو بـ فيه .. خلوها تتسلى ..
أم نايف طالعت دانه .. اللي كانت ساكته تشوف نهايه السالفه ..
نزلت سمر كانت كاشخه لاخر شي .. : جهزت ..
طالعتها دانه باحتقار وش لاقي فيها ؟
دانه: ماراح أروح ..
عمتها: لاليه ؟ والهنوف ؟ وأنتي زهقانه ؟
دانه: كذا ..
سمر : عشاني ماراح تروحي ؟
دانه: انطمي أنتي ماتكلميني أنا .. فاهمه ..
سمر: أنا
دانه: انطمي .. أنا مدري نايف وش ملاقي فيك ؟ وجع ناس قليله حيا..
جدته لابوه: الا ليه أعرس عليك ؟ أكيد ماريحتيه ..ولقى الراحه مع بنت عمه ..
لمعت دانه .. مالها الا تسكت مهما كان هذي حرمه كبيره ..
أم نايف: مو معناه نايف أعرس معناه دانه فيها شي ..
جدته لابوه : الرجل مايعرس الا كان به بلا ..
دانه طفح فيها الكيل: شفيني ؟
جدته لابوه: مدري .. أسألي نايف ..
دانه: مو معناه بنت ولدك أخذها تدافعين .. وتتهميني .. لاتخليني أسوي اللي براسي وارجع للشرقية عند امي وابوي .. أنا داخله غرفتي
لحقتها عمتها ..
بغرفتها ..
عمتها: يادانه أطلعي ماعليك ..
دانه حاطه راسها بين يدينها: مابي .. خلاص .. عمتي روحوا وسلموا على هنو خليها تجينا ..
عمتها: لو مافي حريم راح يجون كانت أعتذرت ..
دانه بعدها على حالها : عادي عمتي روحوا ..
عمتها: انتبهي على نفسك ..
طلعت عمتها .. انسدحت على السرير ودموعها شاركتها همومها ..
.
.
.
ببيت تركي ..
كان تركي توه راجع من صلاه العشا .. حب يطلع لـ غلا ..يشوفها ..
فتح الباب .. يناظر ..
راح لها لاقها نايمه على السرير .. ابتسم على طريقه نومها ..راح عشان يغطيها مع بروده جو الرياض ..كان النور شغال ..
حركها .. وعدلها ..
تركي: حتى الشيله على حقلك ..
بعد الشيله عن ووجهها ..كله دم ..ولاتتحرك غلا ..
تركي : غلا .. غلا .. غلا ردي علي .. عيوني غلا ردي علي .. ليه وجهك كله دم ؟ ليه ردي ..
ماتحركت بعد عبايتها عن وجهها وبسرعه شالها راح فيها للحمام (وانتم بكرامه)..
كانت بـ حضنها حاطها على فخوذه ويغسل وجهها اللي اكتسى لون المغسله بالدم ..غسل وجهها حتى نظف تماما .. وطلع فيها ..
نزلها على السرير وفتح الدولاب يجيب لها ملابس ..
جاب ملابس ..
غلا دايخه:شفيه ..
تركي :حبيتي صحيتي .. خلي نغير ملابسك ..
فك أزار بلوزتها ونزله ..
غلا: شستووي ..
تركي: لحظه ..وش ذا .. ليه كل جسمك كذا ؟لالا.. غلا وش ذا ؟علميني ..
غلا حاطها يدها على راسها : راسي يعورني ..أبوي ضربني ..بكل شي .. ضربني وأنا والله مظلومه ..ضربني بيده وبرجله وحتى العقال ..وبعدين جاب سكينه وحطها بوسط يدي والحين يدي تحرقني وتألمني موت
تركي خنقته العبره: أنا ماسويت كذا ؟ليه ؟أنا قلت له عشان أبيك تجين معي ..
رجع لبسها كل ملابسها ..
تركي: بغير الحين وبجي ..
غير ملابسه وجلس على طرف السرير حط يده على خدها..
غلا: بعد عني ..هناك ..
تركي : اسمعيني ..
غلا: شـ راح تقول ..روح ..
تركي : خلاص خلي نروح للمستشفى ..
غلا: ماأبي .. أطلع برآ ..
تركي: شوفي وجهك جسمك ..
غلا: جلعني هالليله أموت قول آمين .. وافتك منك ومن كل شي ..اطلع عني ..
طلع تركي .. وحالتها حزت بخاطره كثير ..
انسدحت تدراي جروحها..
.
.
.
ببيت نايف ..
دخل نايف ..
وعلى باله الكل طلع لان امه قالت له بنطلع ..
طلعت دانه من غرفتها ..وشافته ..
دانه وأنفها احمر من الصياح: ليه تزوجت علي ؟
نايف: دانه اجلسي وخلي تنفاهم ..
دانه : ماراح أجلس ؟اللي أبي أعرفه ليه تزوجت ؟
نايف يبي يقولها بس قالو لا حتى لو درت ماراح ترضى..
دانه: أنت حقير تدري ليه؟ لانك كنتي معي قمه بكل شي .. وأنت تجهز لـ عرسك .. ومنافق لانك كنت تبين أنك تحبني وطلعت العكس ..لانك (وهي تشهق) خليت الناس يطلعون علي اشاعات أن فيني بلا ماتزوجت كذا ..أكرهك يانايف كثيرر كثير ..
نايف: من طلع عليك ؟علميني بس ..
دانه: أنت اللي بعت .. طيب .. تذكر هالشي زين .. وربي يانايف مجرد مااولد ماأجلس بالرياض ولادقيقه ..
هزته هالكلمه ..
مشت ودخلت لـ غرفتها ..
جلس نايف وحط راسه على الكنبه .. : ياهم أنا عندي رب كبير ..

 
 

 

عرض البوم صور حفيدة الألباني   رد مع اقتباس
قديم 29-07-10, 05:34 AM   المشاركة رقم: 58
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الداعية إلى الله

عضو فخري


البيانات
التسجيل: May 2008
العضوية: 73887
المشاركات: 23,559
الجنس أنثى
معدل التقييم: حفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسي
نقاط التقييم: 6114

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
حفيدة الألباني غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Pink-Girl المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الجزء الرابع والعشرين
ببيت نايف ..
دخلت أم نايف للبيت ..
نايف : هلا يمه ..
أمه: هلا حبيبي ..متى جيت ؟
نايف: قبل ساعه ..
أمه : ليه أجل ماغيرت ملابسك ؟
نايف: بقوم الحين ..
دخلت سمر وجدتها ..
نايف: اجل وين جدتي ؟
أمه: نامت عند خالتك .. بكره بتجي مع خالتك ..بروح لـ دانه ..
نايف طالع بـ سمر ..
سمر:بطلع لـ غرفتي ..
طالعتها عمتها وطالعت ولدها ..
نايف: عن اذنكم ..
طلع وراها ..
نايف ماسك شعرها: أنا ماقلت لك لاتطلعين من البيت ..
سمر: آآآآآي شعري وجع .. مو بكفيك تحبسني بالبيت ..
نايف: لا كيفي والف كيفي ..
سمر: سخييييييييييف ..
ضربها كم كف .. : شوفي من اليوم المفتاح معي طلعت جيت المفتاح معي وأنتي خيسي بالغرفه .. وهالتلفزيون ماله مكان هنا ..
سمر: لالالا مو بكفيك ..
رمى التلفيزيون على الرخام ..
سمر: غبببببببي ..
ضحك نايف: بجد غبي لاني ضعيت حياتي وضعيت الطاهره العفيفه عشانك وعششان سمعه عايلتنا .. غبي وأكبر غبي والا كان عادي تأكلين الفضحيه أنتي وأبوك .. أنت لو اسبك من اليوم لين بكره ماراح اكفي لان أحقر من الحقر ذاته .. اللي ببطنك ينزل فاهمه مع اسبوع وبعدها والله مايصير خير ..
سمر : تبي اجهض عاااااادي بس خل نعيش تكفى ..
نايف يسايسها: نشوف لا اجهضتي ..
طلع نايف من الغرفه وسكرها ..
.
.
.
اليوم الثاني ..
ببيت تركي ..
كانت غلا تتلوى من الالم اللي ببطنها ويدها ..
أم سيد: يابنتي لازم تروحي للمستشفى ..
غلا: لالا .. يدي تألمني ..
أم سيد: أي وحده من يديك ؟
بكت بقهر: كلها .. هذي عشان الحرق .. وهذي شوفي اشلون مورمه ..
كسرت خاطرها ..
غلا: خايفه على البيبي .. يكون صار فيه شي ..
قعدت أم سيد تسألها اسئله عشان تتطمن عليها ..
غلا: لا ..
أم سيد: ماتخافيش .. على اللي قلتي لي مافيش حاجه ..
غلا: الله يطمنك ..
أم سيد: طيب اشربي هالشوربه ..
غلا: مالي نفس .. والله ..
.
.
.
الشرقيه ..
ببيت أبو نواف ..
فيصل: ماني جالس .. بأخذ لي شقه .. يمه اللي تعرضت له غلا قدامي ماني قادر امسحه من خيالي .. وأنا ساكت ..
أمه تبكي : يافيصل ..
فيصل باس يد امه: يالغاليه .. افهميني .. مع السلامه .. بجي كل وقت اتطمن عليك ..
أمه: خلاص دامك معزم بطلع احد المستأجرين بعمارتي وخلال اسبوع تسكن بالشقه ..
فيصل: لا يمه ..بقدر أدبر عمري ..
أمه: خلال الاسبوع الجاي تسكن فيه أن شاء الله ..
فيصل: يايمه ماله داعي ..لاتخافين غربه خمس مدري ست سنين علمتني كيف اعتمد على نفسي ..
دمعت امه: أدري .. لاكن وأنا امك الاجارات كسره ظهر ووراك عرس..
فيصل ابتسم: من قال لك ؟
أمه : بتعرس يعني ؟
فيصل : أن شاء الله ..
أمه: منهي ؟
فيصل: شوق .. صديقه غلا ..
أمه:من وين تعرفها؟
فيصل: يمه الله يهديك .. أكيد من كلام غلا عنها .. مااعرف البنت ولاهم يحزنون ..بس هي اخلاق وابيها ..
أمه: الله يوفقك ..فرحتني بهاالخبر ..
.
.
.

 
 

 

عرض البوم صور حفيدة الألباني   رد مع اقتباس
قديم 29-07-10, 05:36 AM   المشاركة رقم: 59
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الداعية إلى الله

عضو فخري


البيانات
التسجيل: May 2008
العضوية: 73887
المشاركات: 23,559
الجنس أنثى
معدل التقييم: حفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسي
نقاط التقييم: 6114

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
حفيدة الألباني غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Pink-Girl المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

.
.
بالرياض ..
ببيت سلطان ..
دخل سلطان للبيت ..توه راد من السفر ..
شاف امه والكل جالس ..
سلطان: السلام عليكم ..
بسرعه عيال أخواته الصغار شافوه وانطلقوا عنده ..سلم عليهم ..
سلطان :هلاحبايبي ..وحشتوني ..
راح لامه وضمها وسلم على راسها ويدينهاورجولها(سلطان بار بأمه لدرجه ماأحد يتصورها) : كيفك يالغاليه ..
امه: الله يرضى عليك .. الحمدلله .. كيفك أنت ..
سلطان: دامني شفتكم أكيد أني بخير ..
قام من عند رجول أمه وسلم خواته وبنات خواته ..
ريم متعلقه برقبته وتبوس بخدود خالها: وحشتنيييييييييييييييييييييييي مووووووت ..وربي الرياض كلها ظلما من دونك
ضحك خالها ..
أمها: الحمدلله هذي العروس متعلقه برقبه خالها هههههههههه
خالها يمسك خدودها : هذي ريماي دلوعه خالها ..
كانت مشاعل ومعاذ بالمطبخ ..
جلس سلطان : كيفكم شخباركم ؟وين محمد وعبدالاله ؟
أم شوق: طلعوا يقولون بيشترون أغراض ..
سلطان: مع السواق
أم شوق: ايه ..
سلطان: زين .. كيف يصلون بالمسجد كل الفروض مع الصغار ..
أم شوق: ايه .. عليا متوليتهم بامر الصلاه ..
سلطان: ودروسهم ؟
أم شوق: لاابشرك تمام كانك موجود ..
سلطان: الحمدلله .. كأني فاقد اثنين
عليا ابتسمت : تلاقيهم بالمطبخ ..تعرف يبحون يدلعون انفسهم ..
سلطان : ههههههههه بالاكل .. بتطقهم السمنه علي ..
أم شوق: ههههههههه الله يعينك ..
سلطان:بقوم لهم ..
بالمطبخ ..
دخل ..
مشاعل: هم ..
معاذ: لا هم ..
مشاعل: آكل أنا ..
مسك المعلقه معاذ وقعد يأكل مشاعل تطالعه وميته ضحك عليه ..
سلطان كان يراقب جوهم بهدوء وماسك الضحكه على مشاعل ومعاذ اللي يأكلها ويأكل وشوي يلعب عليها زي ماتسوي له..
مشاعل: دب ..
معاذ : دب ..
مشاعل: هههههههههه يادبه ..ياناااس أحوبك .. تهبل أنت تدنن..
معاذ :دبه هههههه
مشاعل: ببغاء ..
معاذ يردد: ببغاء
مشاعل: وه ياآلبي أنا بأكلك ..
باسته بقوة على خده..سوى معاذ زي ماتسوي ..
انفجر سلطان ضحك ..
لفت مشاعل ومعاذ اللي لف معها : سلطان يممممممه متى جيت ؟
سلطان: توني جاي قبل شوي ..
فك يدينه اللي كان مكتفها .. وراح لهم ..
شال معاذ وباسه وبتسامه: عطني بوسه زي مشاعل ..
باسه معاذ .. نزله سلطان على الطاوله ..
سلطان مد لها يده:شخبارك؟
مشاعل: الحمدلله .. الحمدلله على السلامه ..
سلطان: الله يسلمك وغاليك ..
انحرجت مشاعل لان سلطان كان يناظرها بدقه ..
سلطان تذكر أنه مفروض يبعد عنها عشان تحس فيه شوي .. وتتعدل علاقتهم ..:تعالوا نروح هناك عند الكل ..
مشاعل:هههههه شوف شكلي وشكل معاذ بنطلع نأخذ شاور ونجي ..
سلطان: أوك ..انتظركم بالصاله ..
.
.
.
ببيت نايف ..
كانت أم نايف والكل جالسين بالصاله.. عدا دانه طبعا ..
أم نايف : سمر شفيك ؟
سمر تبكي : ألم بظهري وبطني ..
طالعها نايف بنظره ورد يكمل تحضير الشرح ..
قامت لها أم نايف: ظهرك من آيش ؟
سمر تتلوى على بطنها: مدري ..
عمتها: شلتي شي ثقيل ..
سمر: لا..بس شنطتي نزلتها ..
جدتها لابوها: ليه نزلتيها ؟ ووش فيها؟
سمر: هي ثقيله ثقليه موت ..زهقانه كنت ..
نادت أم نايف وحده من الشغالات تجيب عبابتها وعباه سمر ..
أم نايف: نايف قوم جهز السيارة ؟
نزل الكتاب وقام ..
.
.
.
بالمستشفى ..
الدكتورة: أنت زوجها..
نايف بـ زهق واضح: ايه ..
الدكتورة : للأسف زوجتك اجهضت والحين راح نسوي لها تنظيف وقع ..
نايف فرح كثير من داخله بس من خارجه كان طبيعي جدا: أوك وين الاوراق ..
أم نايف: الله يعوضك حبيبي ..
دقت جده نايف لابوه ..
أم نايف: والله ياعمه سمر اجهضت ..
جدتها : كانت حامل ..
أم نايف:ايه .. الله يعوضهم ..عمه بنجي بعد شوي .. مع السلامه ..
نايف: نمشي ..
أم نايف: ماراح تستنى سمر حتى تطلع من عمليه التنظيف ..
نايف: لا .. بعدين بمرها ..
.
.
.
ببيت نايف ..
دانه لمعت عيونها: كانت حامل ..
جدتها نايف لابوه :ايه ..
الهنوف حاسه بـ دانه : قلبي تعالي نجلس هنا يايلتنا ماطلعنا من غرفتك ..
كانت دانه توها طالعه من غرفتها تبي تغير جو بس الجو اللي هنا يغم ..
دخلت لـ غرفتها ..
جلست ورا الباب مسكت شعرها وهي تبكي بحرقه: ححححححححححححححقير أكرهك يانايف أكرهك ..
الهنوف : دانه بعدي عن الباب ..
يالله بعدت ..
دانه:حقيـــر أكرهه نذل أناني ..
الهنوف: دانه .. طالعيني .. لاتسوين كذا ..
كانت ماسكه شعرها وتبكي بحرقه ..
هنوف تبعد يدها عن شعرها: داااااااااااانه مايصلح كذا ..
صارت دانه تضرب على بطنها بشكل مريب ..
الهنوف: يممممممممه ..يممممممممممممممه ..
طلعت للصاله : يمه تعالي تكفين دانه انهارات تماما
جاوا جدات نايف ..
جدته لامه : بسم الله عليك يابنتي ..دانه اذكري الله وقومي ..
دانه:ماأبيه ولااااااااااااااابي ولده ولا أبي شي منه .. أكرهه خاااااااااااين ..
جدته لامه: لك اللي تبينه .. بس لاتضربين بطنك ..
دانه: أطلعــــــــــو ا عني .. أتركوني بروحي ..
ضربت بيمنها ويسارها على الارض .. كانت بقمه انهيارها .. تبكي.. تصارخ ..
دانه تشد شعرها وهي راصه على اسنانها: حقير حقير يالهنوف .. أكرهه ..
الهنوف دمعت عيونها: خلاص قلبي .. خليك من نايف .. اللي تبينه بيسويه ..بس لاتبكين كذا ..
دخلت أم نايف ..: شفيه ؟
نايف يدخل مفاتيحه بييجه :مدري ..
راحت ام نايف بسرعه ..: أكيد دانه ..
أم نايف: بعدو ..دانه ماما هدي .. شفيها ؟
الهنوف: درت ان سمر اجهضت ..
درت أم نايف انها غارت أكثر على نايف وانقهرت ليه سمر حملت ..
دانه بدت تفقد الوعي تدريجيا : طلقني مالي شغل ..
عمتها قامت جابت عباتها ولبستها ..: قوم دانه معي ..
دانه : بعدوو عني ..
قومتها عمتها .. معها ..
أم نايف: لاتجي بروح أنا والهنوف مع السواق ..
برآ ..
ركبت أم نايف دانه وركبت هنوف بجنبها تهديها .. وتركت ولدها عند أمها ..
نايف: أنا بوصلكم ..
أمه: نايف: لاتوصلنا .. البنت ماهي طايقه تشوفك .. ماالومها مالك شهر متزوج والحين حامل سمر .. الله .. بعد هناك ..
.
.
.

 
 

 

عرض البوم صور حفيدة الألباني   رد مع اقتباس
قديم 29-07-10, 05:40 AM   المشاركة رقم: 60
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الداعية إلى الله

عضو فخري


البيانات
التسجيل: May 2008
العضوية: 73887
المشاركات: 23,559
الجنس أنثى
معدل التقييم: حفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسي
نقاط التقييم: 6114

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
حفيدة الألباني غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Pink-Girl المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

.
.
بالمستشفى ..
الدكتورة: يام نايف .. دانه والله الى الان انا مندهشه كيف مااجهضت ..شوفي الاعصاب عندها تفلت .. وانتبهي لاتجيها حاله نفسيه .. صدقيني هي الحين ببدايتها ..
أم نايف: ليه كتفتكم يديها ؟
الدكتورة عصبت : وشلون اشلون .. حرام عليكم البنت صارت فاقده السيطرة على أعصابها .. وصارت تضرب بطنها من دون احساس ..على فكره من بكرة راح تتابعها دكتورة نفسيه البنت ببدايه حاله نفسيه ..
أم نايف: طيب راح تطول ؟
الدكتورة: مااخفيك لو اقولك ممكن تجلس الين تولد .. لان مع حالتها أكيد ولاده مبكره يعني بالسابع ..
أم نايف: لاحول ولاقوة الا بالله ..
الدكتورة: أتمنى لو فيه ناس ترتاح لهم .. عشان تفضفض و يكونون معها ..
أم نايف: أن شاء الله .. أمها بكره أو بعده بتجي .. وصديقاتها هنا ..
الدكتورة: حلو ..راح نبدء زي ماقلت لك بمثبات الحمل ..
أم نايف: أن شاء الله ..جزاك الله خير ..
الدكتورة: وياك ..
طلعت أم نايف من غرفه الدكتورة وراحت لـ سمر تتطمن عليها .. لاقتها نايمه ..
تالي راحت لـ هنوف ودانه ..
دخلت هلت دموعها لما شافت دانه وكلها مكتفه .. يدينها ورجولها .. ونايمه ..ولاهي حاسه بالعالم اللي حولها ..
أم نايف:ياقلبي عليها .. الله يسامحك يانايف ..
هنوف: كلكم على نايف .. ارحموه ..
أم نايف: بايش نرحمه .. ياهنوف زوجته شوفي حالها .. بالله من يصدق هذي دانه ..
الهنوف : أن شاء كل شي يتعدل .. نايف يتخار يادانه يابنت عمه .. شوفيه هو صاير جلد على عظم ماهو بـ نايف اللي كان كله حياه ..
دق جوال أم نايف طلع ولدها: تعال للغرفه 111
سكرت منه ..: اللي مستغربته ليه ماهو جايب خبر لـ سمر ولايسأل عنها على الرغم أنها اجهضت ..
الهنوف ابتسمت: ولدك عقله مع دانه .. لاكان والله يازواجه من سمر أن فيه بلا ..
أم نايف: تعلميني ..
دخل نايف ..: شخبارها ؟
أمه: شوفه عينك..
لفت انتباه يدينها : يمه ليه مسوين كذا؟
أمه شافت ولدها مهو معهم شكله تائيه كثير حتى كلامه متشتت : تعال أجلس .. حسبي الله ونعم الوكيل على المتسبب بكل اللي يصير لك ..
جلسته أمه ..طالع أمه وسكت ..
الهنوف راحت لها: نايف لاتخاف .. أن شاء الله بتكون كويسه ..
نايف :أن شاء الله ..
.
.
.
ببيت تركي ..
اليوم الثاني ..
بالليل..
دخل لاقها تكلم ..
سكتت غلا شوي : نعم .. وبعدين لاتدخل هالغرفه من غير أذن ..
تركي: من تكلمين ..
غلا: مالك شغل .. اكلم اللي اكلم ..
تركي مسك يدها اللي ضربها أبوها عليها بقوة: لاشغلي ..
دمعت: وربي مش ناقصه آلم ..
سحب الجوال ..
كانت مشاعل مقهوره من صوتها: غلا
نزل الجوال وسكره ..
غلا: ابعرف شي واحد .. عمري سويت لك شي عشان كل هالسوايا اللي تسويها ..
تركي: كفايه بس خاينتك ..
غلا: عمري ماخنت نفسي .. كيف اخونك أو اخون اهلي
تركي: ماادري عنك ..
غلا: شوف الله مايرضى بالظلم .. وأن شاء الله يطلع كل شي .. ولاتجيني ياتركي تقولي سامحيني ظلمتك .. لا آنت ولا أبوي اللي تبرأ مني بسبب ظلم
تركي: أبوك تبرأ منك .. (تغير وجهه)
غلا تمسح دموعها: اللي اتهمتني فيه ماهو بـ هين .. وأبوي ماهو واثق بتربيته لانه صدقك .. وصدقني ياتركي كل شي يبان مع الايام .. أنت انساني صدقني مالي عيشه معك كثر اللي مضت ..! وأبوي مجبوره أطلب رضاه ..
تركي: واللي سواه فيك ؟
غلا : بيبقى جرح مع الايام صعب جدا يبرأ ..
تركي: ابعرف ليه واثقه مره من نفسك
غلا: سبق وجاوبتك ..
تركي: أنا بسافر بكره عرسي ..
ضحكت :ههههه جد مبروك .. آخير ..
تركي ابتسم: على آيش تضحكين ؟
غلا: مدري ليه صدقتك يوم قلت لي لو أيش ياغلا سلوى ماراح أخذها .. وانتي الاولى ولاخيره بحياتي .. بجد كنت موووت ساذجه وغبيه .. ليه صدقتك ؟ وأنا من ليله ملكتنا سمعت امك تكلمك عنها وغضيت السمع وسكتت .. ليه صدقتك أنا ماأدري ..
سكت تركي بجد كلامها مسكت ..
أخذت جوالها ودقت على مشاعل ..
غلا: اسفه مشاعل ..
مشاعل:الله لايوفقه هالغبي .. ليه سوى لك كذا ..
غلا: عادي ميشو ..
طلع تركي من الغرفه ..
مشاعل: وشو اللي عادي .. والله حرام اللي يصير لك ..
غلا: أحس أني تعبانه موووووت جسد ونفس ..
مشاعل: ياعمري شفيك ؟
غلا: كل شي بداخلي وفيني تعبان ..
مشاعل : بكره بمرك ..لازم تروحين للمستشفى ..
غلا: بيسافر اليوم عشان بكره عرسه ..
مشاعل: الله لايهنيه ..
غلا: يدي تألمني موت .. توه لاويها .. ويدي الثانيه الحرق مسوي لي بلاوي أم سيد كانت تحط مرهم حق الحروق بس يامشاعل الحرقه مثلها مثل أول مره ..
مشاعل بكت ماتحملت ..
غلا خلاص أذأ مصدر قوتها تعبت كيف هي تتحمل ..
مشاعل : قلبي بكلمك بعدين ..
سكرت وهي تبكي .. ماكان ودها تبكي وتسمع غلا صوتها لان غلا محتاجها مشاعل كثير ..
دخل سلطان ومشاعل تبكي وضامه نفسها ..سكر باب الغرفه ..وراح لها ..
سلطان: مشاعل حبيبتي شفيك ؟
مشاعل تطالع بـ سلطان: ولاشي ..
مسح دموعها اللي كل مامسح تنزل : بس بكا عيوني .. من اللي مضايقك ؟ ها مشاعل ؟ أحد من أهلك صار له شي ؟
هزت راسها بالنفي ..
سلطان وهو يمسح دمعتها: طيب صديقاتك ؟
مشاعل: ايه ..
سلطان: شصار لها؟
مشاعل: أكرههم كلهم ظلموها ..
سلطان: من ظلمها؟
مشاعل : أبوها وتركي الغبي ..
بغى يبتسم لو عرف أنها بتصفقه لما سبت تركي : طيب ماأبي اعرف السالفه لانها أكيد خاصه .. بس الحمدلله دامها زينه ولاصار لها شي .. اللايام راح تظهر الحق ..
مشاعل رجعت تبكي: ضربوها .. أبوها أحرقها .. وتركي تزوج عليها .. أكرههم وربي ياسلطان غلا مظلومه ..أنا أعرفها .. لحظه أنت تعرفني أنا وشوق ..
سلطان باهتمام: ايه ..
مشاعل تشرح له: هي زينا بالظبط بكل صفاتها.. الله لايسامحهم ..
سلطان يسمح دموعها ويقومها معه .. عشان تغسل وجهها .. غلست وجاب سلطان مناديل وقعد يسمح وجهها : لاتبكين .. تبين أوديك عندها بكره .. عشان تتطمين عليها .. أهم شي لاتبكين كذا ..
مشاعل: وعد توديني ..
سلطان ابتسم لها :من عيوني ..
ابتسمت له .. ارتاح سلطان وهو يرسم البسمه على شفاهها .. والاكثر من كذا أنها سولفت له ..
.
.
.
بالمستشفى ..
أم دانه: أبي أعرف بنتي وش اللي مخليها كذا .. ماتحس باللي حولها .. من آمس ..
أم نايف: لاهي صحت .. بس خبرك ترد تنام ..
أم دانه كانت مقهوره على
بنتها: وش اللي خلاها تنهار كذا ..
أم نايف احتارت بجد وسكتت ..
دخلت الدكتورة ومعها الدكتورة النفسيه ..
عرفتهم عليها ..
أم دانه: ووصلت الحاله كذا ..
الدكتورة: ياختي تفائلي بالخير ..وأن شاء الله تتحسن حالتها ..
.
.
.
بـ غرفه سمر ..
الساعه ثمانيه بالليل ..
كانت أمها موجوده ..
دخل نايف ..: السلام عليكم ..
أم سمر : وعليكم السلام ..
نايف : سمر أنتي طالق ..
سمر: لالالالالالالالا
نايف: طالق .. طالق ..
سمر صارت تبكي ..
أم سمر: ماتخاف ربك تطلقها ..
نايف: ههههههههههههههه بجد الهم وانزاح ..
أم سمر: وجع شوف البنت ..
نايف : بـ سبعين داهيه .. انتبهي لبنتك بلاهايته زايده ..
سمر: ليه تطلقني ؟
لف لها نايف وهو توه بيطلع :لانك دون المستوى لان غبيه لان ماني قادر أتحمل قرف زايد ..
سوى حركه بيده وداع وطلع ..
سمر: مااااااااااما ..
أمها: كنت متوقعه .. يطلقك ..
سمر: ابيه يرجع لي ..
ضمتها أمها: بيرجع لك .. لاتبكين ماما ..
.
.
.
ببيت تركي ..
الساعه 2 الفجر ..
دخل تركي غرفه غلا وهي نايمه .. كان لابس ثوبه وشماغه بيسافر ..
جلس على طرف السرير ..
ناظرها بتمعن ..
طالع يدها :أوف ليه كذا ؟
كانت متورمه ومزرقه ..
لمس يدها ..
غلا كانت بخدر نوم :لا تألم ..
تركي طالع يدها الثانيه الجرح يروع ..
غطاها زين وطلع من الغرفه ..
.
.
.

 
 

 

عرض البوم صور حفيدة الألباني   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة وحيده و أهلي كثيرين, ليلاس, الغلا مستور, القسم العام للقصص و الروايات, اصحابي, اهلي كثيرين, وحديث, وحشني, وحشني شوف أحابي و ربعي و الغلا مستور كاملة, قصه مكتملة
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 08:02 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية