لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 14-01-09, 10:32 AM   المشاركة رقم: 46
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو راقي


البيانات
التسجيل: Jun 2007
العضوية: 31308
المشاركات: 14,486
الجنس أنثى
معدل التقييم: doode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13215

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
doode al 7aloo غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : doode al 7aloo المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 


في استانبول

العصر ثاني يوم كان هشام متجهز حق الطلعه وقال لها تاخذ معها غيارات

وبشاكير عشان بيروحون البحر.......اول ماطلعت لقت جيب شكله غريب ولا

كفراته كبيره وغريبه......

سعاد: ايش ذا؟؟؟
هشام وهو يشيل الاغراض: هادا جيب انا متعود استاجر متلوا لمن اجي هنا.....
سعاد: ليش مو حنا رايحين البحر؟؟؟؟
هشام: طبعا ......لكن مكان ماتتخيليه .......رهيييييييب.......
ناظرت بالجيب ورى لقت اسياخ مشاوي وفحم ومواقد نار وجراكل مي كثيره

........يعني عزبه كامله.....
سعاد بريبه: هشام وين مودينا؟؟؟؟؟؟؟
هشام: هههههههههه.......ساعه وراح تعرفي.....

ومشوا لين طلعوا من استنابول.....ومشوا على طريق البحر......وكان المكان

مليان شماسي واماكن ترفيه واشياء للمصطافين.......لكن هشام طلع عنهن

كلهن......وكمل كم كيلوا وكان فيه صخور ورمال وتوافق غريب

بالطبيعه.......لين نزل لمكان كانه بطن وادي.......لكن خيااااااااال........البحر

والرمال....والشعب بعيده عنهم......وكمان اقرب مكان حوالي كيلو

ونص.......والجو جناااااااان

سعاد وهي ترمي عبايتها: الله.........جناااااااااان.......
هشام وهو ينزل السجاده: عجبك؟؟؟؟؟؟؟
سعاد: الا عجبني.......الا هبل بي.......ماشالله عليك كيف عرفته؟؟؟؟؟
هشام: كنت دايم اجيه......مع......
سعاد بخبث: مع مين.......هااااااا.......كمشتك اعترف........
هشام بحزن: مع الوالده الله يرحمها.....كانت تحب هالمكان كتير.....
سعاد بالم: هشام انا اسفه.......سامحني....والله ماعرفت.....افتكرتك.....
هشام بيغير المود: افتكرتي مع من.......هااااااااااا؟؟؟؟؟؟؟
سعاد: قلت يمكن مع وحده من صاحباتك؟؟؟؟؟
هشام تغير لونه وعصب: صاحباتي؟؟؟؟؟؟سعاد ايش الهرجه دي؟؟؟؟؟؟
سعاد استحت: ليه....عادي اكثر الاولاد الوقت هاذا مع صاحباتهم......
هشام: وانا تعتبريني منهم؟؟؟؟؟
سعاد: والله بعدني ماعرفتك عشان اقول منهم ولا لا......
هشام: محب تتكلمي بالسيره هاذي مره تانيه......انا ماعندي صاحبات......
سعاد: طيب ليش زعلت....عااااادي الموضوع؟؟
هشام: يعني عادي......يعني ماتغاري علي؟؟؟
سعاد طالعته باستغراب: اغاار؟؟؟؟؟؟هذا تفكير قديم.......
هشام: لا تفكير قديم ولا شي......انتي لو تحبيني شوي بس.....كان راح تغاري

علي.....
سعاد تغير الموضوع لانه ماعجبها: هشام...مقدر اثبت الشمسيه.....

تساعدني......
هشام شدها معاها وثبتها.....وراحت هي تنزل باقي الاغراض....ونزلت الترمس

والموقد والفحم.......وهو نزل السمك والاشياء الثانيه
هشام: خلي السمك بالثلج شوي.......باروح اسبح الحين....
سعاد: براحتك.....انا حاعمل شاي.....تبغى شي معين انت؟؟؟؟
هشام: لا شاي كويس......

راح هشام لبس شورت بحر ....ونزل يسبح.........ظلت شوي تطالعه......(

والله بس هو يسبح........وليه ماقالي تسبحي؟؟؟؟؟ولا مفكرني ماعرف

اسبح؟؟؟؟؟احسن شي انزل اسبح قريب وارجع قبل مايجي..........)راحت بدلت

ملابسها لبست شورت لين الركب وبلوزه كتوفها برا وحطت حامي العيون ونزلت

تسبح......المي كانت دافيه خلتها تنسى اللي حولها....

طلع هشام بعد نص ساعه.........ومشى لين وصل مكانهم.......واتفاجأ انه

مالقها(هذي وين راحت؟؟؟؟؟زراح للسجاده لانه نزل جواله هناك وقعد يتصل

فيها........سمع الدق جنب السياره ويوم وصل.........لقاه معلق مع ملابسها

اللي معلقات بالمرايه حقت السياره......انفجع عليها.......لايكون صاير شي

وانا مو هنا........وقعد يناظر للاثار يمكن يشوف اثر سياره ولا شي........ولا

اثار رجلين لانه المنتزه جنبهم وينشاف من بعيد........ولا شي.........وشوي

طالع ولا هي طالعه من البحر وغرقانه مي......

هشام من وصلت الشط سحبها من يدها بكل قوة لين ساندها على

الجيب........بقوة
هشام: انتي ايه اللي عملتيه دا؟؟؟؟؟؟
سعاد وهي مرعوبه منه: هشام ايش صاير......انا سبحت بس.....
هشام: تسبحين وماتخبريني؟؟؟؟؟؟
سعاد: عادي عجبني الجو.......وكانت الفكره وليده اللحظه.....(وراحت تتخلص

من اللي على عيونها)
هشام: لا والله......اللي سويتيه يامدام استهتار......
سعاد بعصبيه: لا والله.....وش عملت انا......
هشام: موتيني رعبه عليك.......مش عارف ايه حصل لك وانتي فين

رحتي.......
سعاد بسخريه: هشام...عن المبالغه......


وبحركه عفويه ......مسك هشام يدها وحطها ع قلبه.........كان باطن يدها

على صدره تماما........جسمها كله برد من حركته.......ولا يوم ركزت كانت

دقات قلبه تشق صدره وتطلع من قوتهن........قعدت تناظر دقيقه

لعيونه........انفجعت من تعابير الحب الواضحه بوجهه بملامحه بخوفه

عليها.......

هشام: صدقتي اني مرعوب عليكي؟؟؟؟
سعاد خلصت يدها: هشام.؟؟؟؟انا.....انا.....
هشام ميت على الكلمه اللي بتطلعها: انتي.....ايش؟؟؟
سعاد: انا ابي ابدل ملابسي.......
هشام تعالوا شوفوا ملامح الخيبه بوجهه وبعصبيه: والله......وفين بتاخذين

حمام حضرتك الحين؟؟؟؟؟انا اروح المنتزه عادي بس حضرتك؟؟؟؟؟؟بتروحين

كذا؟؟؟؟
سعاد فرحت من تقبله كلامها بدون زعل: لا....انا اخذ حمامي هنا......

وراحت من عنده وهي ماسكه جركلين مويا صغار.....وسمع خرير المي عليها

من ورى الجيب........وشوي كانت المنشفه على راسها وكانت مبدله ملابسها

.......

سعاد: انا اخذت حمامي......دور حضرتك داحين.....
هشام: وفين تعلمتي السباحه والتبديل وهالسوالف؟؟؟؟؟؟
سعاد: عادي مع اخواني.......والتبديل عادي لمن نطلع البحر كنت اتسبح بكامل

ملابسي مو بشورت وبدي....
هشام: انا رايح.......وحاخذ جوالي معاي......اذا صار شي اتصلي فيني.....

وراحت تراقبه لين اختفى وهو يجري........(ماشالله عليه رياضي......بس

مسكين كيف خاف علي موت.....وانتي يالخبله بدال ماتقولي له كلمه تتطيب

خاطره....ابدل ملابسي......هه......صحيح مو شايفه خير.......بس هو لمتى

بيصبر عليك؟؟؟؟؟ياااااارب ريح بالي يااااااارب)

ورجع وكملوا سهره تعتبر من الخيااااال........وصورت بكمره الفيديو كل

شي........وتعليقاته وكلامه.......وقالت بنفسها(الرجال هذا محد مايحبه ابد)


في مونتريال

ثاني يوم من الصبح كانت هايدي عند بيت ابو غلا تساعد ام غلا بالعزيمه....
غلا: حبيبتي هايدي......عن التعب انا خلصت كل شي اساسي من البارح.....
هايدي: ياشيخه خليني استانس شوي.....مافرحت قد اليوم اني اشتغل .......

رنده ماتخلي لي شي اسويه......
ام عغلا: ملا العافيه بنتي.......والله مغربلينك معنا......
هايدي وهي تجلس على طاوله المطبخ تحفر كوسى: خالتي لاتقولين

هالكلام.....انا مرتاحه......
غلا: وكيف اخوك اللي بالسعوديه؟؟
هايدي: بخير وعافيه كلمته قبل ثلاث ايام....ولا التوم فديتهن يهبلن........
غلا تناظر لامها: يينن يعني هههههههههههههههه
ام غلا: هههههههههههه........وش شايفه انتي معرف كلامه......بعد عمري

هي كلامها مثل النسمه......
هايدي: خالتي خلصنا.......وين البطاطا؟؟؟؟؟
ام غلا: لا البطاطا باعمل بها السلطه......انتي قطعتن الخضره الباقيه؟؟
غلا: خلصناها وحطيناها بالمجمد.......
ام غلا: خلاص حشوة الديك انا اعملها........اطلعن شوي وتحممن وغيرن....
غلا: انتي اتحممي اول.....انا اطول مره....
هايدي: طيب......ابوك وينه؟؟؟؟
غلا: ابوي مايجي الا المغرب.....(وكان الوقت الظهر عندهن حوالي 2 الظهر)
هايدي : طيب يعني اخذ راحتي...
غلا: والله انتي اللي متعبه عمرك ولا ابوي من يتغطى عنه؟؟؟؟؟
هايدي: انا استحي ولا هو حسبه الوالد....
غلا: براحتك....يلا بسرعه عن الكلام الزايد......

بعد ماطلعت هايدي
غلا: على بال ماخذ حمام اعملي لنا سندويتشات .....
هايدي: ايش تبغي؟؟؟؟؟
غلا: هوت دوغ...
هايدي: خلاص.....انا شفت عندكم كرواسان......انا احبه

مووووووت..........يلا خلصي انتي........
غلا صار......

هايدي كانت لابسه بنجابي لانه ساتر ومريح.......كان لونه سماوي لين الازرق

حلو.......وفلت شعرها وتركته يجف لحاله .......يني شكله مجعد للي

يشوفه.......نزلت على ام غلا

هايد: السلام عليكم خالتي.......
ام غلا: ماشالله حولك.....خلصتي بسرعه مو بنتي....
هايدي: اساعدك بشي خالتي؟؟
ام غلا: لا ماتقصري....هذي رنده خلاص تساعدني......
هايدي راحت للثلاجه تسوي هوت دوغ
ام غلا: وش تسوي؟؟
هايدي: باسوي خفايف حقنا...
ام غلا: جربن الكوكتيل اللي عاملته وقولن رايكن(ام غلا تحب الطبخ

والابتكارات)
هايدي: تبشري خالتي......انا بالصالون اذا بغيتي شي....
ام غلا: لا فديتكي بنتي تسلمين....

نزلت هايدي معاها الصحن وكوبين كوكتيل.......حطتهن على الطاوله.....

وتناظر بر الثلج خفيف.....والجو شبه ظلام........لاحظت مجلات....خذت وحده

تقراها وهي تاكل......واندمجت معاها على الاخر....اتفاجأت من حد حط يديه

على عيونها....اول فزت بس بعدين ضحكت
هايدي: غلا.....عن هالحركات عااااااد.....
اتفاجأت ان اليد انزاحت عنها بسرعه
.......: انا اسف اختي .....حسبالي غلا.....
هايدي قامت من الخريعه وغطت حالها بالوشاح اللي مع البنجابي.....الرجال اول

كان واقف بس يوم شافها تحجبت بسرعه طلع برا........

هايدي: بسم الله من ذا؟؟؟؟؟

شوي ولا غلا نازله: انا اسفه حياتي....والله نسيت اخبرك ان ولد عمي هذا وقت

وصوله......سامحيني.....حتى هو زفني زف على نسياني.....
هايدي: حصل خير غلا......بس طرحتي ونقابي بغرفتك......
غلا: ماكان يدري انك محجبه ولا راح على طوووول.....
هايدي تضحك من خجل غلا: عادي غلا.....لاتسوينها سالفه......
طلعن مع بعض فوق.......وظلت هايدي هناك لين وقت العشى......وبعدين يوم

جو الضيوف ....نزلن تحت...

هناك ...يجلسون الكل بصالون كبير مررررررة.......السيدات على جنب والرجال

على جنب لانهم يتشاركون بالحديث ولانه الكل مو مغطي الا هايدي حتى المرة

اللي جو مع الضيوف محجبه بس....

هايدي اتفاجأت من ولد عم غلا......اتوقعته انه كبير واصلع والشيب غاز راسه

من كلام غلا عنه......لكنها اتفاجأت بالعكس.......كان صغير يمكن باواخر

العشرينات ويلبس نظاره مزينه وجهه.......وشعره كامل مو اصلع هههههههه

وجسمه متناسق وان كان مايل للقصر من الطول.....

غلا: هايدي......
هايدي: هلا....
غلا: تشوفين اللي جالس جنب ابوي؟؟
هايدي: ابو بدله بحري؟؟
غلا: ايه..
هايدي: بلاه؟؟
غلا: هذا اللي ساعدني امس...
هايدي: حلفييييييييي
غلا: وربي هههههههههه مفاجأه صح؟؟؟؟
هايدي: اقول بلا يناظر فينا.....عبالي مستغرب لثامي.....
غلا: لا يمكن تفاجأ انك جنبي .....لكن طالعي .....احس بحراج.....
هايدي: ندخل الغرفه؟؟؟؟؟
غلا: لااااا........وين نروح........خلينا نتفرج فيهم......
هايدي: والله تلفزيون وانا مادري.......
غلا: شوفي ابوك يتكلم عن عماد صح......

صارن يسمعن ابوها
ابو عماد: انا ولدي متزوج هناك......وماشالله عنده بنتين توم.........
ياسم: ماشالله عليهم......اهو موظف؟؟؟؟
ابو عماد: يشتغل بشركه هندسه.......وماشالله عليه....
ابو تركي: الهندسه مشاريع لها مستقبل الحين......
ياسم: لان البلدان كلها على التعمير والمشاريع الحين....
مشاري: كمان السياحه......الحين كل البلدان مشاريع خطط التنميه تشغلها.....
ياسم: معاك حق ياولدي.......
مشاري: وانت ياتركي.......تشتغل؟؟؟؟؟؟
تركي: انا طالب بكليه الحاسب.......وبعد باقي سنه على التخرج.....
ابو عماد: وتشتغل على النت اكثر شي؟؟؟؟؟
تركي: يعني عندي موقع انا مصممه ........وعندي مجموعه مشاريع مهتم

فيها..........
ابو عماد: انا بعد بنتي تشتغل على النت......
ياسم: ماشالله .......وايش تشتغل؟؟؟؟؟
ابو عماد: تصمم مواقع اظن.......(ويلتفت على هايدي) يبا.....هايدي ايش اللي

تشتغليه على النت......
هايدي انحرجت ان الكل ناظر لها....: انا.......عاااادي.......حاجه عاديه...
ياسم: يعني كيف يابنتي؟؟؟؟؟انا ماسمعت عن شي بالنت ويربح.....
هايدي: الا....انا....اشتغل بتصميم المواقع......
تركي: يعني تشتغلي بموقع معين؟؟؟؟؟؟
هايدي: لا....
مشاري: يعني كيف؟؟؟
هايدي: سويت مع اخوي موقع خاص للتصميم....يعني ....وهو مع احسن مئه

موقع الحين......
مشاري باهتمام: صحيح....ايش اسمه؟؟؟
هايدي: اسمه ******.......
تركي: والله.....الحين ذا لك؟؟؟؟؟؟
ابو عماد بفخر: شفتوا ......قلت لكم تشتغل فيه.....
ياسم: عساه شغل مربح؟؟؟؟؟
هايدي: انا عاملته كهوايه......لكن لو احتجت فعلا مصدر دخل.....
ابو عماد: بس ماشالله ماتشتغل كثير بس عليه طلب......هههههههه انا ماعرف

بس هي تخبرني.....
تركي: صحيح عمي.....احنا اخذنا منه تصميم قوس قزح.......هو لك؟؟؟؟؟
هايدي: ايه انا عملته لكن ليه اخذتوة؟؟؟؟؟
تركي: درسنا التصميم الدكتور عجبه ههههههههه لو يدري ان اللي عملته طلبه

اعدادي بينحرج....ههههههههههههههه
هايدي: وليه الموهبه مالها دخل بالعمر يااستاذ......
استحى تركي: العفو ماقصدي.......
ماخلص كلمته الا وام غلا تدعوهم للعشى........
طبعا الحريم لحال والرجال لحال........
غلا: اشفيك على الولد حرجتيه.....
هايدي: والله شفتي كيف قلل من قيمتي........
غلا: هو ماقصده صحيح.....
هايدي: بس خليه يستاهل......
غلا : بس عجييييب.....
هايدي: لا والله مادري وش عجبك فيه؟؟؟؟
غلا: لا فهمتيني غلط.......
هايدي بسخريه: اجل وش قصدك؟؟؟؟؟
غلا: مشاري؟؟؟؟؟؟
هايدي: وراه؟؟؟
غلا: هااادي....مرررررة......قبل مايقعد الصاله من المزاح والتنكيت.....اليوم

ساااااكت...
هايدي: يمكن ماهان عليه انه يجي من الكويت؟؟
غلا: يمكن؟؟
هايدي ماتدري ليش لين خلصت السهره هذيك الليله وهي تفكر فيه......

يوم طلع ابوها للباب ناداها.....وطلعت.....كان ابوغلا ومشاري واقفين.....
ابو ياسم: مع السلامه بنتي......عاد لاتقاطعينا عشان مشاري.....
ناظرت لمشاري لقته ينتظر ردها: لا عمي....ان شاء الله....بس تدري الدراسه كمان

اسبوعين يبي استعد لها....
مشاري: انا اكون طول النهار بالمستشفى ماارجع الا الساعه 7 المغرب......

يعني تاخذون راحتك طول النهار......
صافحوا ابو عماد ورحوا وهم واقفين على الباب......

مشاري يوم دخلوا بيتهم: عمي..
ابو ياسم: هلا ولدي..
مشاري: تدري اني شفتها اليوم؟؟
ابو غلا: من؟؟؟؟
مشاري: بنت محمد..
ابو غلا: طبعا مو هنا من اليوم...
مشاري: لا قصدي شفت وجهها...
ابو غلا: عيب هالكلام.....البنت محترمه ولدي...
مشاري: لا ماقصدي...اول مادخلت حسبتها غلا......واتفاجأت فيها.......يعني

لمحتها صدفه مو مقصود...
ابو غلا: خلاص...انسى انك شفتها ....هذي بنت جارنا ومحترمه من جت

ماشفتها سوت غلط....ودخل داخل...
مشاري لنفسه: ماسوت غلط صح.......اما انسى شكلها ......مستحييييييييييييل
ودخل داخل



في السعوديه:



الساعه 11 الصبح


الشوق كانت تقرى عند راس امها يوم دق جوالها...
الشوق: هلا يبا.......بشر وصلتوا؟؟
الاب: وصلنا يابنتي.....ورحنا على طول لبيت ابو الحسيني.....بس لقيناهم

كلهم مسافري......وماعندنا رقم تلفونهم.......
الشوق: يعني اشلون؟؟؟؟
الاب: الله يعينا نصبر لين تخلص الاجازة ويرجعون....
الشوق: يعني تعبت انت والعيال بدون فايده...
الاي: ومن قال بدون فايده....جدتك وعمك خلف بيجون....
الشوق: وعياله؟؟؟؟
الاب: لا رفضوا يقولوا خالتهم بتولد قريب ويجلسون عندها هم وامهم........

يابنت الله الله البيت.....
الشوق : ماتوصي يبا الحين اروح البيت واجيب الخدامه معي......
الاب: في حفظ الله اجل......
الشوق: دير بالكم بالطريق مع السلامه.......

راحت الشوق البيت وهي هناك جتها رساله
(يابنيتي ...جهزي غدا لجدتك وعمك.....وسوي كيكه الفراوله عمك يريدها....

عفيه بنتي...)
الشوق استغربت ليش مااتصل ابوها ويرسل رساله؟؟؟؟بعدين قالت يمكن مايبغى

يسمعوه وهو يقولها......سوت اللي قاله لها ابوها.......وبعدين جلست

تتنتظرهم....سارت الساعه 2 ماوصلوا....واخيرا جو....

اول مافاتت عليهم جدتها فاطمه(ام ابوها)
الشوق: ياهلا والله ومسهلا بجدتي.....حياكي ياجده.....ز(وراحت لها تحبها

وتحضنها)
الجده: وييييه.....من .....بنيتي الشوق.......كيف حالكي ياجدتي طيبه......

وين من سنه ماشفتكم ماتقولي لي جده....
الشوق وهي تدمع: والله غصب عني ياجده.....الشغل والبيت والحين امي الله

يكون بعونا......
الجده: ويييي.......الا دميعات بنتي حبيبتي ماتصير......يلا يما

مسحيهم........
دخل عليهم عمها: هلا والله ببنتي الشيخه......وجت تلوي عليه
الشوق: هلا عمي.......شلونك وشلون الاهل وراك؟؟
خلف: البيت كله بخير ويسلم ويقول عسى ماشر الوالده ان شاء الله تقوم لكم

بالسلامه.....
الشوق: حياكم تفضلوا....
خلف: مايصير العيال بالمجلس........باجلس عندهم وان شاء الله اجيكي

بعدين......وطلع
راحت الشوق وصلت جدتها الصاله وعيت الجده غير على زل تجلس وعلى

الارض.......
وهي راجعه تجيب القهوهوالتمر لجدتها ولا ابوها داخل.....
الشوق: هلا يبا....سلامه الاسفار ان شاء الله....
الاب: الله يسلمك الغاليه......بنتي القهوه القهوة بسرعه للرجال.....
الشوق: كل شي جاهز.....ود لهم القهوه على بال مااجهز الغدى......
الاب وهو عاقد حجاجه: غدى؟؟؟؟
الشوق: ايه غدى.......هما انت مرسل لي اجهزة؟؟؟؟
الاب بتعجب واضح: أناااااا؟؟؟؟
الشوق: بسم الله يبا امداك تنسى؟؟؟؟
الاب: يابنتي حنا تغدينا على الطريق....وانا ماارسلت لك تسوين شي؟؟؟؟
الشوق بعفويه مسكت جوالها تأكد من الرقم......: يبا من رقمك الرساله.....
الاب : يمسك جواله......والله......فعلا الرساله من جوالي بس انا ماارسلت

شي......وكيكه بعد؟؟؟؟؟
الشوق: يبا.......انا ماصدق بحكايه الاشباح والجنون.....
الاب يفكر: لحظه يابنتي......وخذى الشاي والقهوه ووداهم...


دخل المجلس: يالله تحيي الرجال والله...
قام عنه ماجد وخذى الدله......
ابو عاشق: الله نتحيي الرجال.......وشلونك ياخوي عساك بخير...
خلف: بخير الغالي.....
سعود: وكيف العيال بالمدارس ان شاء الله زينين؟؟
خلف: الحمدلله الكبير خلص الثانويه هالسنه الحمدلله.....
ماجد وهو يصب قهوه: وين بيسجل ان شاء الله؟؟
خلف: بكليه الملك فهد للبترول والمعادن......ماظن فيه مستقبل احسن منها..
ابو عاشق: وهو راغبها..
خلف: ولا عنده اعتراض ويقول احسن اني باصير جنبكم...
ابو عاشق: زين مااختار الولد...
ابو عاشق: لقيت البنت مسويه غدى عساك ***** ياخوي؟؟؟؟
خلف: عساه دايم وعامر والله بعد الغدى اللي قبل شوي مابعد هالنومه....
ابو عاشق: حياك اخوي غرفتك جاهزة....امش معي اوصلك...(ويناظر للعيال)

حياكم العيال البيت بيتكم لا تروحون....
وشوي جاي ابو عاشق: اقول العيال...
سعود+ماجد: سم عمي..
ابو عاشق: من اللي لعب بجوالي منكم.؟؟
هنا ماجد تغير وجهه وسعود قال: ماقربته عمي........عسى ماشر؟؟
ابو عاشق يناظر لماجد: ها ياماجد؟؟
ماجد: الكذب خيبه...انا لعبت فيه...
ابو عاشق: وليه تكذب على الناس؟؟
ماجد: محب اكل المطاعم وامي اكيد متلعوزه مع اخواني........فقلت مافيها

غيركم اتغدى عنده.....
ابو عاشق: هههههههههه اسميها تعبت وسوته وحرام ينكب حياكم الغدى

جاهز.....
سعود يهمس لماجد وهم يقوموا: انت ماتستحي ....فشلتنا مع الرجال......وش

يقول مو شايفين خير؟؟؟؟؟
ماجد(اشتقت لطبخ الغاليه وش اسوي): يارجال عادي....
ودخلوا وتغدوا وبعدين تحلوا........

الشوق يوم عرفت ارتفع ضغطها ليه يكذب......بس بعدين يوم شافت اكلهم

رحمته لانه مبين انه جيعان حده.......

 
 

 

عرض البوم صور doode al 7aloo   رد مع اقتباس
قديم 14-01-09, 10:34 AM   المشاركة رقم: 47
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو راقي


البيانات
التسجيل: Jun 2007
العضوية: 31308
المشاركات: 14,486
الجنس أنثى
معدل التقييم: doode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13215

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
doode al 7aloo غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : doode al 7aloo المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 


بيت ام سعود


المغرب


سعود: اقول يماا...
الام: هلا الغالي..
سعود بتردد: مادري وش اقول...اخاف تفهميني غلط...
الا: ماافهمك غلط يالغالي....بس تكلم..
سعود: انتي عارفه ظروف اهل بو عاشق...بس بعد تعرفين اني كنت ناوي

اخطب هاليومين....ومادري كيف اسوي؟؟
الام سكتت تفكر: ياولدي......الظروف صعبه مررره......لو نصبر شهر ولا

شهرين يكون احسن..
سعود: اخاف حد يخطبها يما.....انا شفت قرابتها يوم جو قبل فتره......ماشالله

كلهم كبار واكيد حد منهم فكر فيها....
الام: ياولدي فعلا موقف محرج.....خلني اكلم ابوك ونشوف ايش نسوي....
سعود: اميمتي حبيبتي.....البنت هذي انا طارت مني مالقى مثلها ولاحد يعوضها
الام: ياولدي استهد بالله لاتقول هالكلا......البنات ماليات البلد......
سعود: بس انا مابي غيرها.......
دخل ماجد: هاااا......من اللي ماتبي غيرها.؟؟؟؟
سعود بعصبيه: بنت عجبتني ومادري كيف باخطبها...
ماجد فاتح عيونه من المفاجأه: نعععععععععم؟؟؟؟؟؟؟؟انت بتخطب؟؟؟؟؟؟
سعود: بسم الله مو حرام....
ماجد : ماصدق ........من اللي طيحت الخجول بشباكها وخلته اخيرا يعرف

الكلام والنطق؟؟؟؟؟اشكر فنها الصراحه...
الام: عهود بنت مالك....انت تعرفها.؟؟؟
ماجد: اسمع عنها بس........ان شاء الله انها بنت جيده يمااا؟؟؟
الام: والله العيله بكبرها ماشالله حولها ولو اني اظنها دلووووعه ليش انها وحيده

اهلها...
سعود (فديت الدلع منها ياناس) : ماعليه انا راضي.......بس شوفوا لي حل؟؟
ماجد: ويش مشكلتك الحين....يروح ابوي ويخطبها..
سعود: والله........بها البساطه والمره المرميه بالمستشفى والولد اللي محد

يعرف عنه شي؟؟؟؟؟؟؟بكل بساطه اخطب ؟؟
ماجد بجديه: اخوي الله يكون بعون المسلمين......انت شاور اهلها وشوف

رايهم واذا وافقوا حيرها حقك لين الامور تهدا ان شاء الله وتقوم خالتي بالسلامه من

المستشفى.......
الام: وانت جبتها ياماجد.......كذا العرب مايلوموا علينا......
ماجد: وبعدين ماتدري يمكن البنت ماتوافق عليك؟؟
سعود: فال الله ولا فالك........لاتخوفني زود ماانا خايف.....
ماجد: اهدى اخوي.......حنا طرينا الرفض كذا انقلب حالك؟؟؟؟خلك واقعي.....
سكت سعود مو متخيل نفسه عهود ترفضه؟....

في بيت ابو عماد:

الجوهره ترحب بام رعد: هلا والله بخالتي.....تو ماتبارك البيت.....
ام رعد: مبروك باهله بنتي.....والله السموحه مادريت عن امك الا امس

بالصدفه....اشلونها الحين؟؟؟ان شاء الله بخير..
الجوهره بنتهيده: ان شالله خالتي.....الله يشفيها يارب..
ام رعد: وكيف الوالد(ابو عماد) وهايدي مبسوطين هناك
الجوهره: متاقلمين مع الجو.....والدراسه بتبدى عندهم كمان اسبوع..
ام رعد: ايه الله يعينهم سكنت هناك فتره بس المدينه اللي هم فيها حلوة لا بعد

حد....
الجوهره: وعهود كيفها؟؟
عهود: الحمدلله الجوهره.......عايشين وهذا اهم شي......وين بناتك ؟؟
الجوهره: بالغرفه وحده راقده ووحده حاطه عندها العاب....
عهود: تسمحي اروح لها؟؟
الجوهره: اكيد .وهي تحب الزوار اصلا...
عهود راحت لها...
الجوهره: اقول ام رعد؟؟
ام رعد: تفضلي؟؟
الجوهره: ماحد خطب عهود...ماشالله عليها صارت عروس....ولا معطينها حق

احد؟؟
ام رعد: لا والله مو عطيه احد......لكن خالتها كلمتني عشان ولدها ولسى

ماصار شي...
الجوهره: يعني اتقدم رسمي؟؟
ام رعد: كان وده لكن يوم تعبت البنت اجل الموضوع ان شالله برمضان

منتظرينهم...
الجوهره: ان شالله الله يوفقها يارب تستاهل كل خير..
ام رعد: ان شالله بنزور امك بكره اذا امكن...
الجوهره : ياريت بعد بكره لان عمي وجدتي جوا اليوم وبيزورنها بكره..
ام رعد: صار ان شالله....

وظلن يتكلمن بمواضيع عامه مو محدده لين انتهت الزياره وروحن


استانبول الصبح



كانت سهرتهم البارح على البحر رهيبه.......قامت سعاد قبل هشام تأملته شوي

وهي تلوم نفسها على قسوتها عليه.......رتبت فراشها على الكنبه وخذت حمام

سريع.......كانت تجفف شعرها لمن رن موبايل هشام........ولانها خافت ان

الرنه تصحيه رفعته وحطت على رد...........ومشت على اصابع رجولها لين

طلعت الصالون

سعاد: الوووووو
......:كان صوت بنت لكن كلامها بلغه ابد ماعرفتها سعاد.....ظلت شوي مو

فاهمه شي بعدين بتلقائيه
سعاد: هل تتحدثين الانجليزيه......
.....:نعم......آآآآآهـ انا اعتذر عن لغتي....اعتقد انكي تتحدثين الاسبانيه...
سعاد: من تريدين؟؟
......: عفوا اليس هذا هاتف هشام؟؟؟؟؟
سعاد انفجعت وظلت شوي تناظر للجوال وشوي لهشام النايم ببراءه: نعم....هو

له....من المتحدث؟؟؟؟؟
.......: انا كريستينا خوزيه ماري.......صديقته.....
شوف شكل سعاد لحظتها اتمنت تحطم الجوال لكن مسكت نفسها بقوة خرافيه:

صديقته؟؟؟؟؟؟؟(قالتها بنبره سخريه)
كريستينا: انتي بالتأكيد زوجته؟؟؟؟؟
هنا سعاد انصدمت قالها انه متزوج بعد.....ياوقاحته: أجل.....انا هي......
كريستينا: الف مبروك صديقتي.......لقد فرحت به حينما اخبرني بامر

زواجه....
سعاد: شكرا لك......
كريستينا: ولكن لماذا لم تزورونا الى الان.......لقد انتظرتكم منذ عده ايام؟؟
سعاد: انتظريتنا ولماذا؟؟
كريستينا: والدي اصر على تقديم هديه لزفافه ولما لم يستطع حضور الزفاف

اخبره هشام بانه سيمضي بضعه ايام هنا في برشلونه...
سعاد: والدك؟؟هل يعلم بصداقتك لهشام؟؟
كريستينا سكتت شوي كنها حست باتهام من سعاد: صديقتي...العائله كلها

صديقه لهشام ووالده ووالدته المرحومه...
سعاد: أهـ....فهمت...
كريستينا: افهم شعورك...
سعاد: ماذا؟؟
كريستينا: شعور الغيره التي شعرت به......انا لا الومك....
سعاد باستهزاء: أناااااا.......اغار......لقد فهمتي شعوري غلط..
كريستينا: اذن ماذا هناك..؟؟
سعاد تدور سبب مقنع: لم...لم يخبرني بامر السفر الى اسبانيا....هذا كل مافي

الامر(وهي صادقه ماقالها)
كريستينا: اهـ....فهمت.....حسنا لن استطيع التأخر بالمكالمه......ساتصل

لاحقا لاعرف باي يوم ستاتون لزيارتنا...
سعاد: حسنا...وداعا..
كريستينا: وداعا..

قفلت سعاد وهي تنفجر من الغيظ.......صديقه قال.......يصير خير خلك بس

تقوم....ولا.....ليش ابين له اني اغار ......يصدق عمره زياده الحين.....

احسن شي اكون عادي ولا كن شي صار......احسن اقوم اطلب فطور

ازين.......وبالفعل مسكت حالها بكل هدوءءءءءءءء


وبعد شوي كان قايم هشام.......استغرب نظراتهاله....ليه تطالعين كني قاتل لها

حد؟؟؟
هشام: صباح الخير...
سعاد بلوي شفه: صباح النور والسرور زوجي العزيز.......
هشام(زوجي العزيز جديده هذي ): كيف اصبحتي
سعاد: بخير.......الفطور الحين يجي.....ولا لك نظام معين؟؟؟؟
هشام: خير سعاد....صاير شي؟؟
سعاد: لا سلامتك.......تدري من كلمت الحين؟؟؟؟؟
هشام : مين؟؟؟
سعاد: كريستينا...
هشام بصرخه تعجب: والله.....عسى ماخبرتيها ان حنا هنا؟؟؟؟
سعاد اتفاجأت: الا خبرتها ليش؟؟؟؟
هشام: لا....كنت ابي اخليها مفاجأه.......
سعاد بسخريه: مفاجأه؟؟؟؟؟
هشام مستعجب: ايه ليه ....مفاجأه...
سعاد: يعني انت عادي تكلم بنات؟؟؟؟؟؟
هشام مافهم مقصدها: اشلون يعني؟؟؟؟
سعاد: يعني عادي تكلم فلانه وعلانتانه حتى لو مو سعوديات؟؟؟؟
هشام جلس جنبها : ياحبيبتي.....انتي ماتعرفينها عشان تقولين هالكلام...
سعاد: والله.....ماهي محتاجه وحده تكلم رجال.....يبي له شرح يعني؟؟؟؟؟
هشام بخبث : تغارين؟؟؟؟؟؟
سعاد ببروده لانها مستعده لها السؤال: ولا قول اشوفه شي حرام......
هشام: طيب اعرفي من تكون؟؟؟؟؟
سعاد: وحده من هالبنات اللي حضرتك تكلموهم......مو محتاجه شرح....

هشام قبض ع يدها بعصبيه .....:سعاااااااااااد......بس خلاص سمعيني........
سعاد اتفاجأت من عصبيته: :.......................
هشام وخر يده باسف: اسف ماقصدي القسوة.....بس سمعي.......امي الله

يرحمها لمن كانت تتعالج ببريطانيا .......ولانها ماتحب الفنادق والدكاتره

اوصوها بالاماكن الهاديه والمريحه كان خوزيه ابو كريستينيا صديق الوالد فعزم

عليه انا نسكن عندهم بالملحق.......وكذا قعدت ثلاث سنين من عمري مع

هالعايله وصرنا اصدقاء بس .......والعايله كلها صديقه لي وهم اللي وجهو لي

الدعوه لزيارتهم.......

سعاد: بس انت قلت بريطانيا....وهذي اسبانيا...
هشام: اصلا ابوهم كان موظف هناك وهم اسبان فلما انتهى عمله رجعوا

لمزرعتهم باسبانيا.....وعشان كذا دعوني هناك.....
سعاد: بس هذي حكت اسباني اول.....
هشام: لانها علمتني اللغه......
سعاد غمت لفكره انه يقعد معاها وتعلمه.......
هشام: سعاد...
سعاد: نعم...
هشام: تراها مو مسلمه......يعني افهمي ......وترا القلب مااحتله غيرك لو

تلقف مع غيرك....
سعاد استحت : طيب اجيب لك شي تاكله لين يجي..
هشام بحزن ليه تغير السالفه: لا ....بس اذا فيه حليب جيبي لي......
سعاد دخلت الغرف : اشفيني انا......عادي خل يتغزل فيني زوجته انا.......

امحق زوجه ابسط حقوقه معطيتها طاف........وهو المسكين راضي

بنصيبه........ياربي ليه مايخانق ليه مايعصب.......والله لو يضربني اهون من

سكوته كذا......ضميري بيقتلني عليه.......والله ودي اقوله له كلمه تتطيب

خاطره مو قادره.........وش اسوي انا الحين؟؟؟؟؟؟خذت حليب وودته له....
هشام: خليني نروح الاسواق اليوم لان بكره بنروح اسبانيا ان شالله.....
سعاد: وليش تقولها بحزن؟؟
هشام: لاني كنت باروح لليونان وبالبحر لايطاليا وبعدين فرنسا وتالي

اسبانيا......بس دامهم اتصلوا عيب لازم نروح لهم......
سعاد: ولللللللللل.......كل ذا ياشيخ لو انك ابن بطوطه......
هشام: هههههههههههه...........ليه عاد......انا متمني ازورهن مع

حد.........لحالي مو حلوات......
سعاد: يعني قط زرتهن قبل؟؟
هشام: وووووووووهـ.......كثير ......
سعاد: يعني عادي.....ماراح تفرق زيارتك لهن الحين ........
هشام: الا تفرق ونص......وطالعها بنظره......
سعاد تحرجت من نظرته: يالله باروح داخل شكل الطلب وصل (الفطور )
وقعدوا يفطروا وقضوا يومهم يتسوقون........


 
 

 

عرض البوم صور doode al 7aloo   رد مع اقتباس
قديم 14-01-09, 10:36 AM   المشاركة رقم: 48
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو راقي


البيانات
التسجيل: Jun 2007
العضوية: 31308
المشاركات: 14,486
الجنس أنثى
معدل التقييم: doode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13215

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
doode al 7aloo غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : doode al 7aloo المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 



في المستشفى

زار خلف والجده فاطمه ام عاشق.....وطولت وهي تصيح عنها.....والشوق

غصب ظلت تهديها لين ترتاح ........بس بدون فايده.........تالي صارت تصيح

معها........وجت ام سعود على هالمنظر ........وظلت تخانق عليهن لين

هدتهن.....وسكتن شوي.......
ام سعود: والله زين سكتن ...مابغيتن؟؟؟
ابو عاشق: جزاك الله خير اللي سكتيهن انا واخوي عجزنا عنهن......
الشوق:والله غصب عني يوم شفت جدتي تصيح كن الاول والتالي جى...
الجده: يابنتي وش باليد حيله.......والله عقب هاك الجسم والدلال ماتصورت

اشوف بنيتي الغاليه طايحه ولا حول لها ولا قوه...
ابو عاشق: اسمحي لي ام سعود: اخوي برا لحاله....
ام سعود: مسموح اخوي دربك سهاله ان شالله....
ام سعود يوم طلع ابو عاشق خذت ترمس القهوه وصبت لام خلف منه....
الجده: مشكورة يابنتي.....
ام سعود: والله مهو واجبك يام خلف.......لكن حلفت وسابقتك عشاكم باكر

عندنا.....
الجده باعتراض: يابنت الناس والله واصلنا خلاص....انا ولدي حرمت عليه....
ام سعود: عاد يميني سبقت يمينك.....وماهقيتك ترديني.....
الجده: محشومه يابنت العرب....الاصل والجود منبعكم....
الشوق: خالتي كيف سعاد الحين؟؟؟؟؟
ام سعود: بخير وطيبه.......وحنا ماخبرناها باللي صار للوالده لانهم بشهر

عسلهم.....
الشوق: زين ماسويتي خالتي.....

وهنا دخلت الجوهره وطولت وهي تسلم على الجده مع انه امس مسلمه

عليها........بعد قالت ان عماد والعيال بيسلمون عليها......راحت عند الباب

والستاره بينها وبين البنات وام عاشق

عماد: هلا والله بجدتي.....كيف حالك العجوز عساها طيبه..
الجده: بخير وعافيه.......و(بحمق) انت العجوز ومرتك......انا بعدني

بشبابي.....
سعود : السلام عليكم جده.....عساك طيبه.......
الجده: بخير ياولد ام سعود.....انت اللي منت بخير......
سعود: افاااا.....ياذا العلم......وراي مو بخير؟؟؟
الجده: سنينك (وتاشر ع عماد)خلف وانت بعد هالزواج ماطرا عليك......
سعود: ان شالله فالكي طيب ......خل الامور تهدأ شوي وبتسمعين اللي يسرك

جده....
جى ماجد يسلم على جدته وماصدق اللي يقوله سعود:
ماجد: انت صادق؟؟؟؟؟
سعود: هالكلام مابه مزح....
الجده: يعله مبارك ياولدي......
ماجد: مبارك ايش وهو حتى ماخبرني؟؟
الجده: سعود هاك المركاد خلني اضرب اللي مايستحي.....يخبرك ليش ياقليل

النظر؟؟
ماجد ويعلي صوته: عشان انا استعد بعده على طول.....لانه.......واقف

بطريقي....
(الشوق استحت حست انهم كلهم عرفوا قصده وهو ماقال شي......بس الكل

نظراته طبيعيه لها)
الجده: يالله عساكم كلكم تعرسوا واشوف عيالكم ....قولوا امين....
ماجد بحقه واهه: أمين....
ام سعود للشوق: الحمدلله والشكر...
الشوق: ليه خالتي؟؟
ام سعود: اللي يسمع كلامه وتلميحاته يقول عاشق وخلاص مابقي غير

العرس.......وهو حتى تلمح لي مالمح وماظنه يحب من بنات الهوى ......
الشوق فزت من كلمه ام سعود.......مدامه مو قايل لامه معناته مستحي من

الشوق......ولا يمكن عينه على بنت ثانيه ويلعب عليها.....بس كيف يلعب

عليها من صغيرها.....ظلت افكارها تودي وتجيب لين روحوا.....

في مونتريال...

اليوم اول يوم دراسه للبنات......

هايدي لبست عبايه كتف سودا.......ولبست نقابها وخذت شنطتها .......وهي

طالعه لمحت مشاري واقف ينتظر حد......هي راحت لسياره ابوها لقتها

مقفله........صوتت على ابوها ولا هو جاي.......يوم شاف مشاري وقف على

طرف الشارع ومشاري ع الطرف الثاني....

مشاري: السلام عليكم ابو عماد......
الاب: وعليكم السلام والرحمه.....كيفك يامشاري.....
مشاري: الحمدلله.....كويس ودوامي كويس.......
الاب: والماجستير؟؟؟؟؟
مشاري: خلصتها وباقي المراجعات النهائيه بس.....
الاب: يالله الله يوفقك ان شالله....
(كل ذا وهايدي واقفه عند السياره ومستحيه تقول لابوها يعطيها المفتاح....

ومشاري كل لحظه والثانيه يناظر لها)
الاب: وراك واقف بالشارع مشاري....تتنتظر احد؟؟؟؟
مشاري:انتظر صديقي ومدري وراه اتأخر........
الاب: باي مستشفى انت؟؟؟؟
مشاري: مستشفى ********
الاب: هذي على طريقي ......حياك اوصلك......
مشاري باحراج: لا الله يخليك ابو عماد......مشكور وماتقصر......انامتأكد ان

صديقي الحين يوصل.....
الاب: حلفت عليك غير تركب حياك....ومشى للسياره ومشاري وراه

ومستحي....
هايدي انفجرت من الحيا لانها حاطه عطر ثقيل مره....واكيد بيوصل له....
اول ماركبوا هايدي كانت ناويه تطلب من ابوها ملازم.....يوم ركب معاهم

استحت ولا تكلمت شي....
كانت ساكته لين وصلت مدرستها لانها اول شي...وهي نازله
الاب: ها بنتي توصي على شي؟؟؟؟
هايدي : سلامتك يبا......وطلعت....


مشاري من لمحها وهي واقفه قبل ابوها.....تحرك داخله احساس...واللي زاده

احتشامها بمكان مايطلب منها هالشي....كبرت بعينه.......ولا يوم دارت بوجهها

عنه يوم ابوها راح يكلمه.....ويوم جى يركب.......جاه احساس غير وخصوصا

مع العود المعتق اللي حاطته.....لان الدنيا برد وهالعطور تمنح طاقه

ودفء.........ويوم نزلت ماكانت بتقول حتى مع السلامه لانه هنا......ويوم

كلمها ابوها ردت باقتضاب......فعلا بنت شغلت تفكيره وهو اللي شاف غيرها

كثير........


عند هشام وسعاد:

اول ماركبوا الطياره كان درجه ممتازة.......واتفاجأت سعاد من كم الخدمات هنا

اللي ماتلاقها بالدرجه السياحيه........وجلست جنب الشباك حتى ترفع الغطوة

وتاخذ راحتها.......

هشام بعد مااقلعت الطياره قعد يقرى مجله.......وانتبه لشنطه حاطتها سعاد

جنبها...

هشام: سعاد...
سعاد اللي كانت تطالع مع الشباك: هلا...
هشام: حبيبتي ايش هادا؟؟
سعاد تطالع الشنطه: هذي؟؟
هشام:ايوا..
سعاد مسكتها وحطتها على رجولها: هذي يسمونها شنطه مكياج...
هشام: يعني اللحين مافيها مكياج؟؟
سعاد بمرح: الا فيها (وفتحتها عشان يشوفها هشام)
هشام: كل دا......داحين هادي ايش؟؟
سعاد بضحكه: هذي ماسكار..
هشام: وهادي؟؟
سعاد: كونسيلر ..
هشام: ايش كونسيلر ؟؟
سعاد: هههههههههههه.......خافي عيوب...
هشام: بردو كيف مافهمت...
سعاد تفتحها وتحط شوي عيدها: يعني مثل الضربه الخفيفه على جبهتك........

اذا استخدمنا هاذا ان شالله تختفي فتره ماحنا حاطينها.....
هشام: وهادي؟؟
سعاد: هذا قلوس خفيف...
هشام: ماشالله كل دولا ....بس...(وحزن)
سعاد ولسى مبتسمه: وبس ايش ....قول ولا تستحي...
هشام: مادري....ماعمري شفتك استخدمتيهم اللهم القلوس اللامع...
سعاد اتكدرت......ابد مافكرت بذا الموضوع: ليه....تبغاني استخدمهم؟؟
هشام: لا.....ابغى انتي من خاطرك تستخدميهم....مو لاني انا ابغاك

تستخدميهم.......
سعاد: بس علي انا ماحب استخدمهم.......اصلا ماشريت منهم شي.......كل

العلب والمكياجات هدايا من صاحباتي.....لانهم يعرفون اني مااشريهم حق

نفس.......
هشام: اجل لاتستخدميهم.......انتي حلوة بدون شي.....ولا كونسيلر ولا

شي......
سعاد: هشااااااام...
هشام: لا عاد.......انتي حلوة وامورة وقمر.........ومن يوم شفتك بالمستشفى

اسرتي قلبي ومارجعتيه......
سعاد: هشام......بس......
هشام: على شرط.......
سعاد: اتفضل.......
هشام: تعطيني قلبك......
سعاد بعفويه :ياريييييييت(وانتبهت على عمرها) قصدي ....قصدي......شي

غصب عني.......ولا ودي اعطيك ياه اليوم قبل بكره........
هشام مارد عليها والتفت على الجهه الثانيه......عرف الا تأكد ان قلبها مو

ملكها.....لكن مايقدر يبعد عنها......خلاص صارت معذبته الساديه.......


اول ماوصلوا المطار.......نزلوا شنطهم.......ومشوا .......وهم يناظروا

بصاله الاستقبال ......انتبهت سعاد للوحه مكتوب عليها بالانكليزي والعربي

مكسر :هشام...
سعاد: هشام...تشوف اللوحه هذيك؟؟
هشام ابتسم: كرييييييس........
(اتفاجأت سعاد ببنت فلقه قمر تطير على هشام وتحضنه بكل جرأه.....وجى ولد

كبير يعني باواخر العشرينات لها وخذ شنطتها ....وقعد يكلمها بالانكليزي)
......: مرحبا...
سعاد: نعم؟؟
......: انا سوليفان ابن خوزيه....تشرفنا...ومد يده لها...
سعاد مسكت يديها ببعض : ان لي الشرف بمعرفتكم...
سوليف: قعد يناظر ليده المدود : لماذا لاتصافحيني ...الا لاني على غير دينكم؟؟
سعاد طالعته بتهجم....وناظرت لكريس اللي تتكلم بمرح مه هشام : هذي اختك

على دينك اليس كذلك؟؟
سوليف: اجل..
سعاد بجرأه راحت لها وخذتها بالاحضان....
سعاد: ارأيت......كل الحكايه ان ديني اكرمني وطهرني من مساس الاغرباء

الذين ليسوا بمحارم لي........وقعدت تناظر لكريس اللي غدى وجهها اشارت

مرور من الحيا...ولكن امس يد أي امرأه حتى لو لم تكن على ديني...
هشام يحاول يلطف الجو: انا لم اعرفكم ببعض...سوليف كريس ...زوجتي....
كريس بلطف ك تشرفت بلقائك مدام هشام...
سعاد: وانا كذلك (وقعدت تتفحصها بتمعن......ارتعبت منها جمال واناقه وجسم

جميل مو زي سعاد النحيفه.......ولا ضحكه تبن غمازاتها واسنانها

الحلوة.......وحست بالاكتئاب يوم عملت مقارنه بسيطه بينها وبين ملكه الجمال

هذي)
سوليف: ساحمل الحقائب الى السياره...
كريس: تفضلي منها صديقتي...
وقعدت تكلمها عن المطار والمدينه والاثار والحضاره......يعني كسائحه.......
وركبوا وظلوا يمشوا اكثر من ساعه لين طلعوا برشلونه ووصلوا لارياف

المدينه.......دخلوا مع بوابه كبيره......وبعدين مرو باسطبلات وبيوت خشب (

اكواخ).......لين وصولوا بيت فخم وجميل لابعد حد........سعاد تخيلت نفسها

باحد افلام القرن التاسع عشر يوم شفت البيت.....ونزلوا وكريس تكفل

بالشنط....
سوليف: من هنا اذا سمحتوا...
هشام: شكرا لك...
شافوا رجال اشيب الشعر : اه...هانت هشام.......منذ متى لم ارك؟؟؟؟؟؟
هشام: منذ وفاه والدتي..
الرجل: رحمها الله.......آهـ....وانتي الصغيره التي سلبت قلب ابننا...
سعاد تلون وجهها مع انه مو باين: اهلا بك ...
الرجل: خوزيه....يابنتي...
سعاد: اهلا بك....(ماقدرت تقول له عم )
خوزيه: كيف حالك ...بخير (ومامد يده يصافحها لانه عارف طبايعهم)
سعاد : بخير....
جت بعدها مرته وحيتها بحراره......وجلسوا حوالي الساعتين بعدين تركوهم

يرتاحوا بالملحق.......لين يجهز العشى..........

سعاد اول مادخلت : اوووووووف.......
هشام: ليه......ماعجبوك؟؟؟؟؟؟؟
سعاد: المشكله انهم عجبوني وانهم طيبين......بس كيف اقعد عندهم وانا بلثامي

وهن غير وجيهن وشعورهن؟؟
هشام: عادي...تعودوا على امي قبل ......
سعاد تناظر للملحق: تصدق....احس انس بفلم قديم....
هشام: ههههههههههههههه.........حلوة فيلم قديم.........وارتخى ع السرير

........
سعاد: مادري.....لازم البس رسمي على العشى؟؟
هشام: وليه؟؟
سعاد: اشوفهم بالافلام يسوون كذا...
هشام: ههههههههاااااااي........خلاص بطني تعورني........ياماما انسي الافلام

وعيشي الواقع.......
سعاد: احس اني بحلم........الاسفار والتجوال وهالاسره.....احس حالي بفلم او

حلم......
هشام بحسره: ان شالله يكون حلم وترجعين للواقع......
سعاد: هشاااام...
هشام وهو سرحان: عيوووونه....
سعاد: كريس....
هشام: اشفيها؟؟
سعاد: ليه حيتك كذا؟؟
هشام قطب: اسف...المفروض ماتسلم علي كذا..
سعاد بريبه: كان بينكم شي قبل ؟؟
هشام بخبث : مادري..
سعاد بنفاذ صبر : هشااااااام....
هشام: دخيلك لاتقولين اسمي...
سعاد بخوف: ليه؟؟؟؟
هشام: لاني ماتحمل اسمي من شفاتك.....يجيني حار يجول بجسمي ولا امسك

اعصابي......واخاف اسوي شي اندم عليه.....وقلبي مسكين ضعيف....
سعاد ماردت بس طلعت برا وهي مرتبكه.....وبعد نص ساعه : هيه......ماقال

لي اذا بينهم شي ولا لا؟؟؟؟؟؟(وهنا بدى الخوف يغزي قلبها لانه تهرب من

الاجابه.......)

وعلى العشى كانوا قسمين لان ام كريس عارفه عاداتهم فما حبت تحرج

سعاد.......وكذا كان العشى مرتب وهادي.......وخبرتهم ام كريس ان خدامه

من عندهم بتكون بملحقهم تخدمهم بفتره جلوسهم هنا.......برغم انها رفضت

سعاد لكن السيده اغصبت عليها.........

ويوم وصلوا البيت كانت قدامهم.....حيوها ودخلوا على غرفتهم......اول

ماوصلوا كانت سعاد تناظر تدور شي.......بس مالقته

سعاد: هشام؟؟؟؟؟
هشام وهو يفسخ الجاكيت: هلا..
سعاد: مافيه كنبه طويله هنا؟؟
هشام وقف عن اللي يسويه ويناظر بالغرفه: ايوا الله صحيح.....وناظر لها .....
سعاد: كيف ذا حين؟؟؟؟؟
هشام بخبث : ماااااادري.......عندك حل.......لاتقولين لي الغرفه الثانيه هنا

فيه ناس على طول بيكتشفون هالشي......
سعاد طالعت له بعصبيه.....: لا عندي حل......(وخذت اللحاف العلوي من

السرير ومخدتين وفرشت ع الارض........)
هشام اول مااستوعب اللي تسويه مسك يدها بعصبيه: انتي شقاعده تعملين؟؟؟؟؟؟
سعاد بتحدي: بانام.......اليوم كان تعب مررررررره.....
هشام برقه: كل ذا عشان تبعدين عني؟؟؟؟؟
سعاد تبعد عن عيونه: لا......
هشام: اجل فسري.......
سعاد: ماتعودت بعدني.....
هشام مسك اللحاف بعصبيه: كنبه قلنا ماعليه انتي قصيره......لكن على الارض

مافيه حد ينام غيري.......وخذى اللحاف وحطه ع الارض وتلحف فيه حتى

بدون مايبدل......
سعاد ظلت شوي واقفه مكانها......وبعدين دخلت الحمام وقعدت تصيح من قلب

(ياربي لين متى بيصبر علي.......كل يوم اقول اليوم باتقرب منه....وكل

ماتوافرت اللحظه المناسبه اجبن واهرب.......ولا ادافع عن خوفي بقوة........

ابن الناس لمتى بيصبر......لمتى بيتحمل.......والله لو دروا اخواني ليذبحوني

بدون رحمه........خلاص انتي جمدي قلبك واتقربي منه.......الله يارب

يساعدني)........غسلت وجهها ودخلت الغرفه.......يوم قربت منه لقته نايم

وواضح من تنفسه الرتيب.......حزنت ورجعت بدلت ونامت على السرير.....

 
 

 

عرض البوم صور doode al 7aloo   رد مع اقتباس
قديم 14-01-09, 10:37 AM   المشاركة رقم: 49
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو راقي


البيانات
التسجيل: Jun 2007
العضوية: 31308
المشاركات: 14,486
الجنس أنثى
معدل التقييم: doode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13215

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
doode al 7aloo غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : doode al 7aloo المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 


في السعوديه


ام سعود كانت جالسه مع فاطمه (الجده يسولفن)
ام سعود: ومن يوم تخرج ذا الولد وانا اقوله تزوج تزوج.......وهو

رافض........غير هاليومين ربي هداه.....
الجده: زين زين يابتي يوم ربك هداه........ورى ماسمعنا شي......
ام سعود: مثلك عارف يالغاليه.........مايصير نروح نخطب......واوخيتي ام

عاشق بالمستشفى......
الجده: واوخيتك ام عاشق مايرضيها ان البنت تطير من يكم.......لو خطبها احد

الحين......تروح حسره بقليب بناخي........لاتقولي ولا رتدي.......باكر ان

شالله نروح انا وانتي ونخطبها ونحجزها........ولين طابت بنتي نتمم الملكه ان

شالله......المهم نحجز البنت......
الشوق وهي تنزل صينيه الكيكه: حجز ايش اللي تقولوه......
الجده: عيب البنات يتكلمون بعلوم الكبار......
ام سعود: هههههههههههههههه..........تراها مو صغيره تخافين تسمع كلام مو

بزين........كبيره بعقلها واخلاقها ياخاله.....
الشوق: بعد ماخبرتوني وش السالفه.؟؟؟؟؟
ام سعود: ادعي يابنتي.........
الشوق: يارب.....
ام سعود: انك توفق وليدي جنيني........بنروح نخطب له بكره ان شالله........
الشوق طاح قلبها بين رجولها.......(خلاص يعني بيخطبون له؟؟)
ام سعود: وراكي ماقلتي مبروك......
الشوق: هه......مبروك ياخالتي مبروك.......اسمحوا لي باروح المكتبه اجيب

كتب.......المكان مكانكم.....الجوهره على وصول الحين.......

وطلعت الشوق ولبست عباتها وهي نازله ضربت بكتف الجوهره اللي الشوق

ماانتبهت لها اصلا........ولاحظت الجوهره الحزن بعيون اختها بس الشوق

هربت بدون ماتعطيها فرصه.......

ركبت مع سواق اختها........ويوم وصلت المكتبه قالت له ينتظرها.........

ودخلت ماكانت تدور على شي معين قدر ماحاولت تنفس عن حزنها

وغضبها......مااغضبها شي كثر كذبه عليها ........وايهامها بانه يحبها وهو

شي بعيد عن الواقع.......

كانت عند قسم الكتب العلميه لمن لاحظت بطاقه تنرمي عليها........ناظرت بين

الرفوف.......ولا على الزاويه الثانيه كان هو!!!!!!!!


ماجد كان مار جنب المكتبه رايح بيت ابو عاشق.......لانها قريبه مرررره

منهم......لمح سواق عماد........نزل سلم عليه.....وسأل من اللي جايبه

......ماصدق يوم قال ماما الشوق.......نزل على طول ودورها لين لقاها تطالع

كتاب وسرحانه.......على طول خذى بطاقه ودفع قيمتها للبايع وخذ قلم

وكتب......أحبك......وللنهايه اموووووت فيك.......(كان هذا اول تصريح بحبه

لها ........)

لكن تجري الرياح بما لاتشتهي السفن........في هذي اللحظه بالذات الشوق

كرهته خداعه وضحكه عليها.......اول ماطاحت بيدها الورقه فتحتها

باستخفاف.......ويوم شافت الكتابه انغاضت زوووووود........(يعني بيخطب

ويكذب بعد)........قدام عينه شققتها طول وعرض يمين شمال لين صارت

فتافيت وحطتها باقرب سله مهملات..........


ماجد انصدم يوم شاف حركتها........(اتوقعتها زعلانه علي........لكن مو

تكرهني كذا )..........رد كتب بطاقه ثانيه ........(لييييييييه تجرحيني كذا

.......وانا ميت بهواك)...........ورماها عليها.........


الشوق هالمره ماخذت البطاقه لكن ناظرت لحارس الامن : لو سمحت.......
ماجد فتح عيونه هذي ايش تبغى فيه؟؟؟؟؟؟؟؟
حارس الامن : نعم اختي؟؟
الشوق: لو سمحت هالشباب يزعجني .......
حارس الامن : ولا يهمك اختي.......ومشى يم ماجد......
حارس الامن: لو سمحت ممكن تتفضل معاي..
ماجد: خير يالطيب.....
حارس الامن : اتفضل معي ....
ماجد مشى معاه لين طلعوا بر ا.......
حارس الامن: لو سمحت ماترجع داخل الحين الزباين اشتكوا منك......
ماجد بتعجب : انا؟؟؟؟؟؟
حارس الامن وراه البطاقه: وهذا دليل ضدك ممكن بكل سهوله اكتب عليك تعهد

خصوصا ان مو بس انا لاحظتك.......ارجوك ماترجع قريب على هالمكتبه.......


ماجد روح وهو مصدوم على الاخر منها......ومنغاض بنفس الوقت........يعني

ماتحبني.....يعني عيونها يكذبن علي؟؟؟؟؟؟يعني كل شي انتهى الحين........اخر

شي اتوقعته انها تغدر فيني......خلاص راعي الطب والدكاتره صار اخير مني

عندها.......لا والله ماهقيتها منك يالغاليه.........خلاص ياقلبي انكتب عليك

الشقى والمراره بعد هاليوم.........وبدال مايروح لامه روح للبيت وكل حزن

الدنيا متجمع فيه......


الشوق وجعها قلبها عليه بس قالت هو جابه لنفسه.......رجعت للبيت ودخلت

غرفتها وخذت حمام اختلطت دموعها فيه......وطلعت وادعت ان الشامبو دخل

بعينها عشان كذا لونه احمر.......وصاروا يتكلمون بمواضيع مختلفه........لين

تعشوا وناموا.......




في برشلونه

قامت سعاد الصبح بس ماتحركت من فراشها.......حست على هشام يوم

قعد.......جلس وحرك ظهره يمين وشمال وكان يطقطق ظهره دليل انه مو

مرتاح.....عورها قلبها عليه.....كانت بتقوم له لكن قوة خفيه خلتها ولاهي

قادره تحرك من مكانها........لين نزل تحت.......


ربع ساعه قامت وتحممت ونزلت تحت......اول مادخلت المطبخ سوت حركه

عشان يحس عليها.......كان يشرب قهوه بس من انتبه لها طالعها
هشام بابتسامه: صباح الخير.......
سعاد بحزن: صباح النور.....كيف اصبحت؟؟
هشام: الحمدلله.......ظهري يعورني صح بس الحمدلله......
سعاد تبي تعتذر: هشام ....انا....
هشام: بس.......حبيبتي الحياه قدامنا.....ماله داعي تعتذري عن شي مو

مقتنعه تعملي عكسه......واليوم انا عامل لك مفاجأه.......
سعاد وهي تشرب حليب قدمته الخادمه: مفاجأه.......مفاجأه ايش؟؟؟؟؟؟
هشام: انتي تركبي خيول؟؟
سعاد: نعم.......خيل.......انا........لا....
هشام قطب جبينه كأنه يفكر: اممممم.....خلاص انا اعلمك.......لكن روحي

بدلي لبسك الحين....البسي بنطلون مريح.......جينز فضفاض يكون

احسن.......
سعاد: اشلون اركب فرس.....المكان مليان ناس....
هشام: انا ادبرها.....انتي ماعليك...
سعاد : صار انا باطلع.....
هشام لحقها وبدل لبس لبس رياضي......وخذى خوذه وحده.....ونزل


كانت الخادمه عامله سله بها سنتدويتشات وعصاير وانواع فاكهه ومياه

.......خذاهم هشام......وسعاد لبست عباتها وتلثمت وطلعت وراها......


وهم رايحين للاسطبل صادفوا الرجال الكبير وحيوة.......اول ماوصلوا الاسطبل

لقوا سوليفان....عطاهم فرس وحصان ......الفرس لونها ادهم وذيله مقصوص

بعنايه......والحصان اشقر وحر وشكله من اصول عربيه........مسكت سعاد

الفرس بخوف رغم تطمينات هشام انها مطواعه.......وهشام حط السله على

جنب حصانه وقاموا يسير فيهن باجوا الريف الجميل.......


سعاد: مو قادره اصدق انها تمشي معي بدون زعل...
هشام: ههههههههه.......ولا ماتزعل وشكلها حبتك كمان.......اذا زعلت عطيها

تفاحه على طول حاتحبك......
سعاد:انت من متى تركبهن؟؟
هشام: يووووووووووه.......من زمان مره.....ماذكر لكن وعمري سبعه سنين

طحت عن ظهر مهره صغيره وصار الشق اللي براسي هذا........
سعاد: ايوه شفتوا.....بس استحيت اسألك ايش هو........
هشام: المفروض ماتستحي مني.......انا زوجك....
سعاد استحت من كلمته وماعلقت.....
هشام: شوفي العجوزين اللي هناك.....يناظروا لنا ويضحكوا....
سعاد: اكيد على شكلي.......
هشام: وانتي الصادقه حاسديني عليكي.......
سعاد: هشام....متى بنوقف......
هشام : خلاص الحين.....وتوغلوا بالارياف وتركوا الشارع العام.....
هشام: ارمي عباتك داحين....
سعاد رمتها وعطته ياها
هشام خذاه وحطها تحت سرج فرسها......يالله اركبي الفرس داحينا واتساندي

علي يديني......(وشبك يدينه عشان تتساند)
سعاد وربي خايفه.......
هشام: لا زوجتي حبيبتي.....ماتخاف......يلا.....
سعاد بتردد......ركبت.......وعطاها الخوذه تلبسها انه خايف عليها....وبعدين

قعد يمشي وهو ماسك رسن الفرس بشويش........
سعاد: يكفي هشام خلاص......احس اني بادوخ.....
هشام: شوي كمان وبتتعودين عليها......
سعاد خافت زود حضنت رقبته الفرس بخوف.........وظلت متعلقه فيها......
هشام: ههههههههههههههه ياماما ايش هادا....هههههههههههه
سعاد وهي متمسكه برقبه الفرس: هشام....خلاص باموت من الخوف.......
هشام: طيب امسكي نفسك شوي......
سعاد تناظر له ايش بيسوي ماحست الا وهو قافز على الفرس وراها........
سعاد فزت وقعدت: هشام......ليه هاذا.....انا ابغى انزل.......
هشام: وانا ابغاك تتعلمي الفروسيه........اشفيك.....والله مااعض المفروض

عرفتي خلاص........
سعاد اتوتر كل جسمها من ركوبه وراها.......ماانتبهت لشرحه عن الخيول ولا

طريقه مسك الرسن.........ولا تحريك رجول الشخص عشان يخلي الفرس تسرع

او تبطي.......كل هذا انه قريب منها بشكل غريب.......
هشام: سعاد.....وحرك يدها......
سعاد: هه......ايوة هشام...
هشام: مالك حزينه كذا......منتي مبسوطه بالرحله والمناظر؟؟؟؟
سعاد(ممكن انبسط اذا ابعدت عني): لا ......عادي.....وصراحه متوتره من

الحصان.....
هشام: ولا من اللي مجاورك على الحصان......
بهاللحظه التفت لورا و ناظرت له بتقوله ايوة: لا....قصدي عادي....(هنا حست

بانفاسها هي تضطرب.....ماتوقعته قريب منها لها الدرجه........وحراره جسمه

متصله بحراره جسمها)
هشام: خلاص كلها ثمانيه كيلوا وناصل المكان....
سعاد(ثمانيه كيلوا مااستحمل): هشام وقف.....
وقف هشام الفرس: خير سعاد...فيه شي؟؟
سعاد: ابي اجربها بروحي.....يمكن اقدر....
هشام: خلاص........ومسك خصرها عشان ينزل.....
.ووقف قلبها لين حضرته وصل الارض.....


وبدون تفكير وخزت الفرس....وصارت الفرس تجري.......بس كانت ماسكتها

ومسيطره عليها....يمكن خوفها من قرب هشام خلاها تتغلب على خوفها من

الفرس........لحظات وكان هشام جنبها.......برغم انه يمشي بشويش لان

السله معاه......واخيرا وصلوا للمكان اللي قاصدينه......كان ولا احلى منه

مكان.....بحيره صغيره وتحيط بها الاعشاب........وشويه اشجار حلوة.......

قضوا احلى يوم ببرشلونه فيه........وروحوا وهم مبسوطين من الرحله

ظاهريا........مكسورين من الفشل المريع في علاقتهم الخاصه كزوجين......


في السعوديه


اتصلت ام سعود على الجده

ام سعود: السلام عليكم
الجده: هلا ...من...ام سعود...هلا والله ببنيتي...كيف حالك..
ام سعود: بخير جعلك بخير ياخاله...
الجده: وكيف المعرس ها ههههههههههه
ام سعود: مصدق عمره ههههههه مرتبك وخايف كنه بيروح للامتحان هههههههه
الجده بعذره ماينلام.......مسيكين الحيا ماكله من صغره مو مثل غيره

هههههههههه
ام سعود: فهمت عليك ياخاله......اقول خالتي..
الجده: سمي يابنتي..
ام سعود: طلبتك لاترديني..
الجده: افا ياخالتي...ماعاش من يردك..
ام سعود: ابي تجيبي الشوق والجوهره معك....تخبري ماقد خطبت لعيالي قبل

...وهذي مره بعيده..
الجده: ماقلتي شي يابنتي....وخصوصا انا لازم نكون جماعه حتى نكبر

بعينها....
ام سعود: امر عليكم العصر ونروح بيت الجوهره وعقب المغرب نسير يمهم...
الجده: صار


وعلى العصر راحت يمهم رغم ان الشوق حاولت تحجج لكن بدون فايده الجده

راسها يابس.........وظلت تقنعها يمين شمال لين رضت........وراحن يم بيت

الجوهره.........والجوهره كل ظنها انهن بيسيرن عليها يوم عرفت بخطبتهن

خافت.........


الجوهره: اقول خالتي..
ام سعود: سمي..
الجوهره: اخاف ان البنت مخطوبه..
هنا غصت الجده وفزت لها الشوق بكاسه مي وام سعود انخرعت: كيف يابنتي..
الجوهره: قبل ماتزور امي يبومين...خبرتني انها هناك ولد اختها يمكن بيخطب

البنت لكن اجلوا الكلام لين تطيب البنت..
الجده: متكلم عليها رسمي؟؟
الجوهره: لا..
الجده: اجل ماصار شي وكل شي جايز...دامهم ماخطبو.....
ام سعود بخوف: يعني نروح؟؟
الجوهره: ان شالله...
هنا دخلت الشوق: ايش اللي ان شالله..
الجوهره: نامت غروب؟؟
الشوق: يوووووووه...تعتني على مانامت..
الجده: قوموا يابنات مشينا..
الشوق: يعني مصممين امشي معكم...خلوني جالسه..
الجوهره: وراك مرتبكه ياشوق...صاير شي؟؟
الشوق خافت من نظره اختها المشككه: ها...لا...ماصار شي...
الجده: لعاد توكلنا على الله...

 
 

 

عرض البوم صور doode al 7aloo   رد مع اقتباس
قديم 14-01-09, 10:39 AM   المشاركة رقم: 50
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو راقي


البيانات
التسجيل: Jun 2007
العضوية: 31308
المشاركات: 14,486
الجنس أنثى
معدل التقييم: doode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13215

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
doode al 7aloo غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : doode al 7aloo المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 


مونتريال...

هايدي كانت متواعده مع غلا يروحون المخازن لان الجو بدى يهدأ والربيع على

الابواب وماعندها ملابس خفيفه تناسب الربيع والصيف.........فقالت لابوها

انها راح تأخر بالمخازن اليوم.......وصلت حديقه بيت ياسم وكان السور خفيف

ويشاهد اللي بالدخل (بالحديقه) عكس بيتهم اللي السور ساتر عشان تاخذ هايدي

راحتها فيها.......ظلت تمشي على الممر المرصوف باحجار غير مرتبه مما

يعطيها جمال خلاب.......كانت ماسكه شنطه صغيره بيدها وموبايلها باليد

الثانيه......وهي تمشي طاحت الشنطه.......وتناثر اللي فيها .......علبه

كلينكس صغيرونه للجيب....محدد صغير ماشكار ملمع شفايف علبه بحجم

الاصبع عطر....قلم لامع....حبتين علكه .....يعني اغراض متنوعه.......سبت

يوم طاحت الشنطه ونزلت بحرص على الارض تجمع الاغراض عشان عباتها

ماتغبر...
........: عنك اساعدك........
هايدي اتفاجأت: لا شكرا......
مشاري: عادي....لكن مو حلوة تمشون وعباتك كلها غبار...
هايدي عدلت نقابها اخفاء لتوترها: شكر.......اقصد لمساعدتك.....
بخفه لمهن ومد يده: اتفضلي...
خذتهن حبه حبه تحطهن بالشنطه.....وللحظه لمست يدها يده.....ارتبكت هيه

مره......واتفأجأت ان ابتسامه السخريه على وجهه اختفت وبدى ناظره

غريب......وشوي بدى جبينه يندي...
هايدي: انت بخير؟؟؟كانت تتساءل لتغير شكله..
مشاري: هه....ايه الحمدلله....اشكرك على السؤال....اتفضلي داخل غلا الحين

بتيجي...
هايدي ناظرت له وهو فهم: انا كنت قاعد بالحديقه يوم شفتك وبارجع هناك....

يعني خذي راحتك.....
هايدي استحت: مشكور...ومشت داخل..
مشاري يوم اختفت: ياويل حالي انا....هالبنت بتهبل بك يارجال.....ولا يوم خذت

اغراضها الحيا بياكلها......وين البنات لاياخذون من حياها شوي........والله

انك مو شايف خير تحكي على البينيه الحين.......مو حرام........مو

عيب.......اي عيب يبا زين هالبنت شغلتني وشلون ابعدها عن تفكيري.....مالي

الا انكب على تحضر الرساله مابقى الا شهرين عنها..........وكمل شرب قهوته

وهو يقرأ بحث جهزة......


هايدي من شافت غلا صرخت بوجهها: يالدبه وينك....ساعه وانا انتظرك؟؟؟؟؟
غلا: بسم الله......قولي مساء الخير .....شلونك شخبارك.......دبه مره

وحده.......بعدين تطالع روحها ......بالله هالقد المياس هذا دب ........حرام

عليك الا ماعندك نظر لوووووووول......
هايدي: شكلك غرقانه بالمنتديات عشان كذا استخدمتي هاللفظ؟؟
غلا: ولا لك لوا.....الا مافي منتدى مو مسجله فيه....
هايدي: وليه ياماما....خلي عندك منتدى واحد وعيشي معاه..
غلا: عاده ياسعاده.....وترينا تاخرنا قومي نمشي...
هايدي: وين وين.......من هنا...
غلا: هو وليش؟؟
هايدي: ولد عمك برا.....خلينا مع الباب الخلفي.....
غلا:ههههههههههههههههههه............بعد عمري المستحيه......وربي

مايعض حد هو........
هايدي: غلا........عن السخافات.......مشينا........
غلا :سحبتها بقوة مع الباب الرئيسي........لكن يوم ناظرت مالقته.......وينه

هااااااااا.....
هايدي: من اللي وينه؟؟
غلا: شرووووووي........مو هنا......
هايدي تطالع: الحمدلله......اجل مشينا......
غلا: يصير خير شروي......انا اراويك...

وقفن برا يشوفن تكسي .....الا وسياره مشاري توقف عندهن
مشاري : مرحبا بنات....تحتاجن توصيله؟؟
غلا: هذا انت.......انا عصبت انك مو هنا...زين اللي بتوصلنا يامعود بدل زحمه

التكاسي....
هايدي قرصت غلا وبهمس: اشلون نروح معاه مايصير.....
غلا: اشفيك عادي ....ولد عمي....
مشاري: مرحبا الاخت مستحيه؟؟(قالها بسخريه يثير غضبها)
هايدي باصرار وعناد: لا......لكن ماقلت لابوي اني باركب مع احد....
مشاري بعد عمري والله اللي يتخبرون اهلهم: اجل الشاطره كلميه وخبريه..
هايدي طاح بيدها بتعتذر ان الجوال مو معاها لكنها اكتشفت انها تمسكه بيدها:

لااا....اخاف ازعجه وهو بالشغل..
مشاري بنفس السخريه: ولا قولي عذر عشان تغطين خوفك هااااا.....صح غلا..
غلا: وانت الصادق....كانت بتروح من باب المطبخ قبل شوي.....اااااااااي(

ضربتها هايدي على جنبها)
هايدي: لحظه اتصل بابوي....
مشاري بقلبه: لها الدرجه مو طايقه تشوفني تشرد من ورا البيت؟؟؟قطب جبينه

للتفكير بهالموضوع...
هايدي: ابوي موافق...
ركبت غلا قدام وهي بالمرتبه الورانيه....وحاولت ماتناظر للمرايه لانها اكيد

بتشوفه يطالعها......وناظرت يمين ولا اوراق وملازم كثيره مكدسه
مشاري بحرج: اعذرني على الفوضى.....بس تعرفين الطبيب لازم يكون كذا...
هايدي : مو شرط...
مشاري بتعجب: ليش؟؟اخوك دكتور؟؟
هايدي: لا بنت خالتي ممرضه وهي قمه بالترتيب والنظام..
مشاري: ماشالله على العيله اللي مصممه مواقع واللي ممرضه....غلا صيري

مثلهم..
غلا بحراج:فكني....انا ابي اخلص دراسه وارتاح...
هايدي: وصلنا نزلنا هنا...
غلا ناظرت: هايدي:....المخازن اللي ورى احسن..
هايدي بعصبيه: هنا احسن....لو سمحت اخوي وقف لي هنا...
نزلت هايدي جري...ولحقتها غلا بدون اعتراض...وزعل مشاري لانه ماقعد

معها فتره اطول.........

مرت ثلاث ساعات من التشري والاختيار.......استمتعن فيها لاقصى

حد........وقفن عند كوفي وشربن قهوه وكلن كعكات محلاه......وبعدين كلمت

هايدي ابوها وجى يوصلهم لانها حامله اكياس كثيره عكس غلا اللي متعوده على

المكان وشرت اشياء بسيطه.......



في السعوديه


الشوق كانت تقدم رجل وتوخر رجل خايفه من اللي راح تسمعه.....ولا اذا

وافقت عهود....بتموت.....وبهذي اللحظه اتأكدت انها فعلا تحب ماجد....وتغار

عليها لابعد الحدود....كانت تمسك الدمعه بالزور وجهها متلون بكل الالوان....

اول مادخلوا حيت بهم ام رعد....وسلمت...

ام سعود: اعرفك...ام خلف وام عاشق ...
ام رعد بترحيب حار: هلا والله بام خلف...والله كنت بازوركم بس هالولد يسنن

وحرارته عيت تنزل وكنت خايفه عليه...
ام خلف: امحيي مايولي....ومايشوف شر الصغير..
ام رعد: وراكم واقفين تريحوا....كيفكن يابنات انتي الشوق من زمان ماشفتك..
الشوق: الله يسلمك خالتي والله مثلك عارف مشغوله..
الجوهره: وين الحلوة عهود؟؟
ام رعد: عند صاحبتها هند....ابوها بيجيبها بعد شوي...
ام خلف: وعساها بخير وكيف صحتها خبروني انها كانت تعبانه..
ام رعد: لا الحمدلله صحتها زينه ولله الحمد...
ام خلف تطالع للصوره اللي على الجدار: هي هذي؟؟
اام رعد بابتسامه: ايه نعم هي...لكنها نحفت الحين...
ام خلف: ماشالله تبارك الله.....زينه وشيخه الزين بعد...
جت القهوه وتقهون الحريم وتحلن .....وكانن يسولفن بشكل عام بعدين تكلمت

ام خلف

ام خلف: اقول ام الشيخ...
ام رعد: سمي ياخاله...
الشوق نزلت عيونها للارض ماتتخيل انها راح تسمع اللي ينقال الحين بدون

ماتصارخ ولا تبكي.....آآآآآآه ياماجد لو تدري شكثر احبك ماكان ظلمتني

بهالعمله......
ام خلف: والله اننا نتشرف ياوخيتي انا نتقدم انا وبنتاخي ام سعود والبنات

بخطبه بنتك الغاليه لولدنا الشيخ سعود...
الشوق: سعوووووووووود؟؟؟؟؟
ام خلف طالعتها: ايه يابنتي ماحسبتينا جايين نخطب؟؟
الشوق ارتبكت وسكتت....سعود....يبونها لسعود...كيف مافكرت؟؟ولا ان سعود

حياوي مايتزوج....آآآآآآآآآهـ انا شسويت.......ماجد شصاير فيه الحين......

اكيد منهار.....ياويل قلبي عليه بينفطر......ناظرت لاختها وبهمس: جايين

يخطبون لسعود...
الجوهره: ومن كنتي تظنين انا بنخطب له..
الشوق بحيا: ماجد..
الجوهره ضيقت عيونها وهي تناظر: وش تفرق عندك؟؟
الشوق ارتبكت : ها...لا ...عادي..
الجوهره: عادي وانتي مرتبكه ومن امس مهمومه....وشوي تحججين ماتبغين

تجين للخطبه.....وبشك الشوق فيه شي؟؟
الشوق بخوف: ها...لا مافي شي....
الجوهره: مو وقته هالنقاش الحين....وانتبهن لام رعد
ام رعد: والله ياخالتي انها ماتغلى عليكم ولو هي ذبيحه ماعشتكم......وابد

ماننسى مواقف الشيخ معانا......بس والله اني متكلمه مع خالتها عليها......

والوعد رمضان ان شالله......وتوكدي ياخاله انه ان ماكان لبناخي نصيب

بها.......فهي ماتغلى عليكم ابد......وهذا وعد مني انا لكم.......لكن تخبرون

مايصير اتكلم بها لكم وحنا متكلمين بها لواحد ثاني ماترضون...
ام خلف: ماقصرتي الشيخه....والله يكملك بعقلك....اكفيتي واوفيتي...
ام سعود: الوقت صار انا نمشي اختي.......انتظر وكلي امل خبر برمضان ان

شالله......وتراي متفائله...
ام رعد بحيا: ان شالله الله يقدم اللي فيه الخير ياوخيتي.....
ام خلف: نسلم علي الغاليه.....

وروحن من عندها وهن مكسورات....مايحتاج اوصف شعور سعود .....حس

بخيبه امل كبيره وبخوف كبير.....وظل يدعي ان الله يحقق له حلمه الوحيد على

خير.....


الجوهره راحت بيت ابوها ودخلت بغرفه الشوق تتنتظرها...
الشوق كانت تو راجعه من المستشفى :الجوهره انتي هنا؟؟
الجوهره بعصبيه: ايه نعم....
الشوق بخوف: العيال وينهم؟؟
الجوهره: عند ابوهم مو مطوله انا..
الشوق: خير الجوهره ....عسى ماشر؟؟
الجوهره: اختي الكبير العاقل اللي شارفت على الثلاثين .....تفكيرها يخوف...
الشوق انجرحت من اسلوب اختها لكنها ظلت تسأل.: الجوهره شسالفه؟؟
الجوهره: انا كنت حاسه من فتره لكن اكذب عمري......اقول اختي كبير

وتفكيرها اكبر من كذا...لكن نظراتك يوم العرس.......وارتباكك لين جبنا

الطريا.....وامس اكبر دليل على خوفي...
الشوق بدت تستوعب: خير جوهره....براسك كلام؟؟
الجوهره: اختي الكبيره...عيب عليك تفكرين بعيل يسوى عيالك...
الشوق :بــــــــــــــــس..........وماحست الا بذاك الكف على

وجهه اختها وهي تناظر ليدها اللي ألمتها من الصفعه.....
الجوهره تناظر لها والدموع تجمع بعيونها: يعني صحيح؟؟؟؟؟؟؟؟يعني

حبيته؟؟؟؟؟؟؟مالقيتي الا ماجد؟؟؟؟؟اللي زوجي اللي اصغر منك اصغر منه؟؟؟؟؟؟هو

؟؟؟؟؟؟لا ياعزيزتي......مو مستعده نصير مضحكه بحلوق الناس تالي

العمر.......لو كان اخوي موجود كان علمك الادب صحيح..........لكن ورب

خلقني بالشوق ورب خلقني ان سمعت طريا انه وصل للبيت او انك كلمتيه

ماتلومين الا نفسك.......
الشوق مسكت يديها الثنتين بيدن اختها وهي تشدها: الجوهره........

بــــــــس)وبهمس ورقه) بس.......بديت تلخبطين بالكلام......لاتخافي

عزيزتي مو انا اللي ارضي ان هلي يكونون مصخره لحد.......عشان كذا انا

وافقت على د . عبدالله......(والدموع بعيونها) انا مارضى عليكم الهمسه

اختي......لكن ماتحملت تفكيرك الغبي هذا....من تشوفيني عشان تظنين اني

اكلمه.....ماعاش لاهو ولا غيره يكلمني اختي....انا اصون نفسي واهلي عن

ادنى كلمه......لكن انصدمت من تفكيرك .......(وبدموع) ارجوك سامحيني على

اللي سويته ماكان يجوز ال\ضربك سامحيني)
الجوهره ماحست الا وهي ترتمي بحض ناختها وتصيح: ارجوك تسامحيني

اتهمتك ظلم.....ارجوك......

بعد ساعه من البكاء والصياح اتصل عماد يطلبها ترجع.....لبست عباتها بهدوء

وهي طالعه ناظرت لاختها من باب الغرفه
الجوهره: شواقي..
الشوق بابتسامه: هلا..
الجوهره : انت.....تحبيه؟؟
الشوق ببراءه : عبدالله..
الجوهره: لا...وتناظر للارض ...ماجد..
الشوق سكتت: لكن الدموع اللي تجمعت بعيونها ردت عن أي سؤال........

راحت الجوهره وهي تبكي بدل الدموع دم......حزن على اختها حبيبتها.......

مالقت تحب الا واحد اصغر منها؟؟؟؟؟؟طيب هو يدري عنها؟؟؟؟؟ولا موحاس

فيه؟؟؟؟المصيبه اذا كان يبادلها الشعور؟؟

الشوق بعد خروج اختها قررت تنسى الاعتذار اللي كانت تبي تقدمه لماجد......

وتخلي الموقف الاخير هو الفيصل بينهم......عشان ينساها وتوافق على عبدالله

وهي تعرف انه يكرها يمكن هذا يخفف من حده الخوف داخلها.......

 
 

 

عرض البوم صور doode al 7aloo   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
(للكاتبه, ملكة, مسموح, الروح, السعوديه, روايه, روايه سعوديه واقعيه, سعوديه, ــاندي)/كاملة, واقعيه, قصة مسموح, قصة مسموح يا من ملكت الروح
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 05:20 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية