لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com




قديم 01-05-10, 11:13 AM   المشاركة رقم: 16
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13121
المشاركات: 14,167
الجنس ذكر
معدل التقييم: dali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسي
نقاط التقييم: 4972

االدولة
البلدCuba
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
dali2000 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : غموض المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الجزء السادس عشر من كرهتك في لحظة وحبيتك العمر كله

اليوم الثاني الساعة 11 الصباح

في الفندق عند ليلى & سلمان

فتحت عيونها وهي ناسية وين هيا جلست دقايق تحاول تستوعب في هي وكيف جات لين تذكرت الي صار امس وعلى طول لفت جنبها لقت سلمان ناايم في سابع نومة شافت الساعة لقتها 11 قامت قالت خليني اقوم البس واجهز وقامت بشويش على شان لا تصحي

في بيت أبو طلال

لين : لااااا انسى الموضوع

طلال : بس هذا الحل الوحيد الحين ولا تجلسي عند أبوي ومالي دخل اذا عمل فيكي شي

لين وهي تحاول ماتضعف قدام اخوها لأن ولا عمرو احد شاف دمعتها وماحد يحس بحزنها وضياعها : خلاص خلاص انت روح وسافر ولاتهتم انا بنتبه على عمري

طلال : بس ...

لين قطعته وبأعلى صوتها : انساااااني وراحت وقفلت على عمرها باب الغرفة

طلال تعب منها مو فاهمها وخايف عليها من أبوهم ومرت أبوهم قام وطلع كالعادة يتهرب من الكل ومهربو الوحيد فارس صديق عمرو وصديق الطفولة

وعدا باقي اليوم والكل يجهز حق السفر بكرة

اليوم الثاني الساعة 8 الصباح

نهى : يلاااااا قومي ترا بنسافر ونخليكي

ندى رمتها بالمخدة اطلعي براااا ابغا أنام مانمت الليل

نهى : احسن يلا بسرعة

فواز دخل الغرفة : ماتعرفو تسكتو انتم الثنتين صدعتو راسي

نهى : لمن أختك تقوم بسكت

فواز بصوت عالي شوية : خيشت النوم قتلتي النووووووم يلا قومي

ندى عصبت : يووووووه ماحد ينام في البيت هذا وربي حالة

نهى : اوووف بنسافر ونخليكي لوحدك يطب عليك الحرامي البيت

ندى فزت من سمعت طاري الحرامي : خلاص خلاص قمت وربي حالة مو طبيعي

نهى :هههههههههه خوافه

ندى رمت المخدة عليها وراحت دخلت الحمام

نهى قامت عدلت نفسها وجهزت >>أكيد بتسافر مع حبيب القلب

في بيت أبو ياسر

سارة حالها مو على بعضو اخر مرة شافت خالد في الحديقة واليوم متأكدة انها بتشوفو ولازم يمثلو قدام الكل وهيا خايفة من أنو يبين للكل انهم متخاصمين بس هيا تعبت خلاص تحت عيونها اسود ونحفت كثير دخلت عليها يسرى

يسرى وهيا مستعجلة : يلا ماخلصتي بابا يقول بعد ساعة نكون في السيارة وين شنطك

سارة : خلاص دقيقة بس اقفلها واخلي الشغالات ينزلوها

يسرى عصبت من برود اختها : بسررررعة حركي يلا يلا

سارة بصوت عالي : خلااااص طيب براااا

يسرى : مااالت اكبر منك ترا احترمي فرق السن اقلها

سارة : واااااو انتي عجوز خلاص جدة اطلعي براا بلبس

يسرى : اففففف مالت وطلعت

سارة على طول قفلت الباب واستسلمت لدموعها الي الفترة الأخيرة كانت عونا وصديقا لها

في بيت أبو خالد

خالد حالو مايفرق كثير عن سارة يحس بتأنيب الضمير بس يقول احيانا تستاهل الي يصير فيها مو ذنبي انها غلطت هيا صح اعتذرت بس حتى لسه قلبو مجروح دخل علي فارس وهو سرحان كل واحد بعالمو كل واحد بحياتو

خالد : هلا فارس بغيت شي؟؟

فارس : كنت ابغا رايك في موضوع

خالد : انا تحت الخدمة

فارس : أبوي قالي اليوم عن دكتور جراح عشان رجلي وهو في بريطانيا وانا متردد مو عارف اخاف احط امل ماتنجح العملية وفي نفس الوقت نفسي ارجع امشي واجري واروح واجي اتحرك زي ماابغا اشتقت لطلعاتي مع طلال ومع الشباب

خالد : بصراحة حيرتني بس لو تبغا رآي بجد روح جرب حظك وادعي ربك

فارس : من جدك؟؟

خالد : لاعمي هاهاها ايوا من جدي لو تبغا انا بروح معاك

فارس : لاخلاص مالو داعي روح دبي مع الشباب

خالد : وعلى بالك مو رايح دبي بروح دبي وبروح معاك بعدين وانت كمان بتجي دبي اول رفه عن نفسك شوية

فارس : خلاص الي تشوفو يصير انا وانت وطلال نطلع على بريطانيا

خالد : ونعم الصديق اذا جاء معاك وقت شدتك

فارس : أكيد بيجي طلال مايرفض لي طلب ابدا

خالد : الله يديم المحبة والصداقة بينكم

فارس : آميــــــــــــــن
في المطار الساعة 12 الظهر

منال : اوففففف مافي وقت غير هذا فيني نوم مانمت عدل والشمس نار تحرق

رشا : خلاص انكتمي رجيتينا مو فايقين لك كلنا فينا نوم

رنا : بناااااات من جدكم تفكرو بالنوم وانتم الحين مسافرين مع بعض سفرة ماتتعوض

نهى : صح كلامك بس النوم سلطان

ندى : سلطااااااان ولا نااااادر

نهى عصبت : انقلعي ماتجيبي طاري اسمو على لسانك فاهمة ياحيوانة

منال : يؤيؤيؤ كل هذا عشان حبيب القلب المشكلة مايستاهل اختك اولى منو

نهى : نعم نعم اقووووول حبيبي مافي زيو

ندى : يابنت استحي مو قدام الناس والعالم تجلسي تفضحي كذا

نهى : ياشيخة اقول روحي طيري

ندى : اوفففففف منك تجيبي المرض

رشا : خلااااااااص انتي وهيا تراكم عاملين ازعاج كأنو اول مرة تسافرو

رنا : اقول بنات بااي بروح عند حبيبي فواز

يسرى : يااااااااااي روحي روحي سارة ياحياتي بتجلس معانا وبترمي خلودي صح سوسو

سارة ماكانت معاهم : ها ايش

يسرى : بتفكري في ميـــــــــن ياحسرة بتجلطوني اكيد بتروح مع خالد

سارة استوعبت الكلام : لااااا ياحياتي معاكي وراكي وراكي والزمن وراكي

الشباب كانو شي كل واحد نايم على الثاني صف واحد والي كدش والي ضفاير والي بنطلونو مررررة طايح والي الجل حقو خرب من النوم

رنا احتارت كيف تقوم فواز بعدين قررت فكرة خطييييرة وراحت عند البنات يساعدوها

رنا : بنات بنات

الكل: هلا

رنا : ايش رايكم نعمل مقلب في الشباب

منال : ايوااا عليكي نور بس كيــف

رنا : انا رحت عشان ابغا اشوف فواز لقيتهم كلهم نايمين في سابع نومة

منال : يعني نصحيهم

نهى : نعذبهم

يسرى : نتسلى فيهم

سعاد : بناااات عندي خطة

منال : اخيرا طلع لسانك في ايش في المقالب يلا يلا تكلمي ايش عندك

وقالت لهم سعاد ايش كل وحدة بتعمل واتفقو وراحت منال وقفت عند راس خالد أول وكان معاها قارورة موية باردة وفي الأخير نهى عند راس فواز ومعاها شنطتها الثقيلة مرة وراحو يسرى ورنا وسعاد و ندى يصورو

وطرااااااااااااااااش صحي خالد مفجوع على طول قام نط وطاحو الي جنبو كل واحد فوق الثاني لين فواز أول ماقام ضربتو نهى بأقوى ماعندها بالشنطة وطاااح رجع طاح فوقهم وكانو توهم تعدلو رجعو طاحو على بعض و البنات ميتين ضحك وكل شي تصور ومنال ونهى على طول شردو عند البقية راح جاسم عندهم

جاسم : مييييييييين الي عمل فيكم كذا

منال : ايش ايش عملنا احنا ماعملنا شي طول الوقت طفشانين واقفين هنا صح يا بنات

البنات : ايوااااا
جاسم وهو متأكد انو هم بس مو عارف كيف يثبت لهم : خلاص طيب شكراا

نهى : العفو هذا واجبنا

البنات فكوها كاي هنا :ههههههههههههههههههههههههههههههه

جاسم مستغرب : في شي يضحك

منال مسكت نفسها : لا بس شكل خالد يضحك شوف كيف مفجوع

جاسم وهو مو مطمن : طيب طيب خلاص وراح

رنا : يامفاضيح كنتم بتفضحو نفسكم

ندى : والله ماقدرت امسك نفسي

عند الشباب

فواز : انا اوريهم ان ماخليت رنا تفضحهم

خالد : ياعمي خلاص الي فات مات الحين لازم ننتقم بس مو هنا في دبي

ونادا على الرحلة والكل توجه لطيارة


في بيت أبو طلال

لين اوووف ليش مقفل جوالو طفش طلال وسافر وسعود جوالو مقفل خليني ادق على رامي أكيد فاضي هو وشلتو المهابيل خليني اخرج معاهم دقت اول مرة مارد جات تبغا تدق ثاني قام هو دق عليها
رامي : هلا حياتي

لين : هلا عيوني كيفك؟؟

رامي : تماام انتي كيفك ؟

لين : زفت مررة طفشانة ابغا اشوفكم اليوم

رامي فرح : اوكي وين الايس لاند

لين : اوكي بس اليوم بجي لوحدي لأن مالي خلق بنات ودلعهم ابغا ادلع لوحدي

رامي :ههههههه اوكي عادي حياتي استناكي هناك بااي

لين : باااي

في الطيارة

سعود : شوفو انتم روحو هناك عند البنات انا بروح مع الشباب اوكي

غزل وغزيل : اوكي خلاص

وراحو كل واحد على مقاعدو

غزل: لوسمحتي

يسرى حاطة السماعات ومانتبهت

غزل دقتها خفيف : لو سمحتي

يسرى لفت عليها بنص عين : نعم امري في شي

غزل : انا غزل اخت سعود و قاطعتها

يسرى : انتي اخت سعود هلا هلا والله اجلسي تفضلي معليش بس حسبتك وحدة جاية تبغا تقومني ولا شئ زي كذا

غزل : لاعادي دقيقة بشوف غزيل وين جلست وبعدين برجع اجلس

يسرى مسكتها : اقووووول كبيرة تدبر نفسها انتي اجلسي اهرجي معايا مرة طفشانة

غزل :هههههههههه اوكي

عند غزيل

غزيل راحت جلست في مكانها وهيا ساكتة وكانت جنبها رشا >> تبغا تصلح الأوضاع

رشا : هييييييي انتي عمى يعميكي المقعد محجوز لصديقتي

غزيل لسانها طويل : نعم نعم روحي ولي والله ماناقص الا تجي ترفسيني هذا مقعدي فاااااهمة

رشا : ياشيخة انا مستنية وحدة صديقة اخوي يعني هش هش روحي

غزيل : ياغبية انا اخت سعود

رشا بلمت شوية وماعرفت كيف تعتذر :ها انتي غزل ولا غزيل

غزيل : غزيل

رشا : اهاا سوري معليش هلا نورتي ولفت على ندى جنبها كانت نايمة في سابع نومة جلست تقومها : ياخرى قومي يلا بسرعة

ندى صرفاتها حونشية شوية وبأعلى صوتها : نعم خير ايش في

رشا عيونها نطت : قومي يامال العمى قومي شوفي اخت سعود جات وخبصت الدنيا معاها بادليني لو سمحتي وتكرمتي

ندى : طيري وكملت نوم

رشا : وجع عساكي ماتقومي من نومتك هذي

ندى على طول قامت وواصلة حدها : يا غبية تدعي علي بالموت عساكي فيه

رشا شهقت : بسم الله علي اقول اقول نامي نامي بس ارحمينا منك

عند نهى و منال

نهى : اسمعي بروح الحمام دقايق وبرجع اوكي

منال : اوكي تيت

نهى : ههههههه مسن على غفله وراحت

وهيا رايحة كان نادر راجع لمقعدو قدام وأول ماشافتو انخبصت البنت ماعرفت وين تروح والممر ضيق على طول نزلت راسها عشان مايعرفها من عيونها

نادر : لوسمحتي شوية اختي

نهى لمن سمعت صوتو ذاابت : اوكي

نادر على طول ميز صوتها مستحيل ينسى الصوت الي عذبو ايام وسنين : نهى

نهى رفعت راسها : هلا

نادر يحاول يلطف الجو شوية : كيفك ؟؟؟

نهى : الحمدالله تمام انت كيفك ؟؟

نادر : بخير دامك بخير

وسكتو شوية ونهى حبت تقطع الصمت : يلا عن اذنك بااي اشوفك في دبي

نادر : ان شاءالله بااي

وعدت باقي الرحلة على خير ووصلو أبطالنا لمدينة دبي سالمين ولله الحمد

في جدة

عند لين

رامي : هلا والله بقلبي كيفك عنوني

لين : بخير الله يسلمك انت كيفك

رامي : تماام

لين : غريبة ماجبت أحد من اصحابك معااك

رامي بابتسامة خبيثة : بنقابلهم في مول ثاني عشان مانحب نجي هنا الامن مرة مشدد

لين : اوكي يلا مشينا

رامي :يلااااا حياتي

وركبو السيارة وانطلقو للمكان الي تجهلو لين

في المطار

ندى : ماااااافي ابغا اروح معاكم

يسرى : شايفة لكي مكان في السيارة خلاص كلها مسافة الطريق وبنتقابل في الفندق

رنا : بعدين ماحد قالك تتأخري يلا يلا بس روحي لاتخلي حياتي يستناكي كثير

ندى : ماااالت عليكي انتي وحبيبك خلي يولي وانتم حسابكم معايا لمن نوصل الفندق

منال : طيب طيب وقفلت الباب ومشيو وخلوها تتحرطم

****************

الجزء السابع عشر من كرهتك في لحظة وحبيتك العمر كله
لين : رامي احس اننا بعدنا شوية

رامي : لاتخافي حياتي قربنا نوصل

لين بخوف : بس مافي محل هنا رامي خلينا نرجع احسن

رامي بنفاذ صبر : يا بنت الحلال اهدي

لين خلاص صارت تصرخ من قلبها وتحاول تطلع

رامي بجنون : اهدي انتي ليا لوحدي لا سعود ولا غيرو بياخذك مني انا احبك انا بس انتي ليا انا بس

لين تبكي : لا لا انا مالي ذنب انا ماسويت شي خليني لاا

رامي يقلد صوتها دلع: انتي مالك ذنب مرة بريئة وبأعلى صوتو انتي خليتيني احبك خليتيني اموت فيكي انا ضحيت عشانك أنا دشرت بسببك انا أهلي تبرو مني بسببك وتقولي ماسويت شي هذا كلو وماسويت شي وياريت تقدريني وتحبيني زي مااحبك لا انتي ماهمك غير اللعب وبس وشوفي لعبك وين بيوديك

لين سكتت صح كلامو بس عمرها مافكرت انو كذا بيصير توها تحس بالمصيبة الي حطت نفسها فيها

في دبي

يكفيني شوفتك حبيبي
بنظرتك أمتلك الكون ومافيه

نهى كانت طول الوقت عينها على نادر يشيل ويودي ويتكلم ويضحك جلست تتأملو وتكحل عينها بشوفتو تنهدت تنهيدة عميقة من قلب تحمل كل معاني الحب

وفجاءة آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه
على طول الكل لف على مصدر الصوت كانت جنى صحبت ندى وعلى طول راحو حضنو بعض

ندى : يامصفوووووقة كيفك ؟؟

جنى : مية المية أخبارك احوالك ؟

ندى : تماااااام بشوفتك يا دبه ماقلتي انك رايحة دبي

جنى : بابا كان عاملها سبرايز لنا

ندى : ماشاءالله احلى سبرايز

نهى : انتي وهيا خلصونا ترا الحين بنمشي جنى تجي معانا ولا مع اهلك

جنى : و هو في احد يفوت الوناسة هذي يعني دقايق واجي بنادي فيصل

نهى وسارة اول ماسمعو اسم فيصل طلو في بعض وعلامات الخوف في وجههم

عند الشباب

كانو يشيلو الشنط ويرتبو اوضاعهم ويمزحو ويضحكو لين سمعو صوت صراخ الكل لف مصدر الصراخ شافو ندى مع وحدة غريبة وأول ماراحت

سامي : يلااا على السيارات

ندى : دقيقة صبر الحين جنى بتجي وبتجيب معاها اخوها فيصل

وجو فيصل وجنى وفهد اخوهم

فيصل وفهد راحو مع الشباب وجنى مع البنات ولمن اجتمع الشمل جنى وندى قلبو الدنيا فوق تحت

ونهى وسارة طول الوقت عينهم على فيصل ايش بيعمل المجنون هذا

نهى بصوت واطي : بسسس سارة

سارة لفت : ها نعم ؟

نهى : الحل ؟؟؟؟

سارة : الله يستر والله مدري خايفة يفضحني

نهى : شكلوو ناوي على شي بطال

سارة : يب يب بس لازم اكلم خالد اقولو

نهى : لاااااا مجنونة مانبغا احد يعرف واذا بالكثير احد عرف البنات بس ولا واحد من الشباب لازم يدري

سارة : والله مدري مدري الولد هذا بيجنني خلاص والله تعبت

نهى حزنت لحال بنت عمها : يا حياااتي خلاص يلا قومي نرفه عن نفسنا شوية لانخلي واحد حيوان زي هذا يخرب يومنا

في السعودية

وخرو يا حيوانات يا حثالة وخرو عني سيبوني اااي لاتعوروني وطاحت على الأرض مغمى عليها من الصدمة والالم

رامي وقف دقيقتين وتفل عليها: انا بخلي ابوكي يربيكي

حامد : رامي لاتتهور كثير انتبه

رامي ابتسم بخبث : لاتخاف الي بسوي قليل في حقها

في دبي
اليوم الثاني الساعة 11 الصباح

رشا : يلا بنات لاتتأخرو ترا مرة جيعانة

منال : مي ت ويلا ننزل والباقي يلحقنا

رشا : عليكي نور خلاص مين بقي

يسرى : المصافيق ندى وجنى و نهى و سعاد

رشا : اووووكي يلحقونا يلا باااي

ندى :صبر شوية ونخلص

منال : امشي قبل لايجو المصافيق

عند الرجال

أبو ياسر : طيب اليوم وين نروح

أبو راشد : انا اقول ناخذ جولة احسن

أبو فواز : صح فكرة حلوة

أبو ياسر : خلاص احنا ناخذ البنات والشباب ياخذو الحريم

أبو فواز : ان شاءالله بس خلينا نكلم الحريم اول ونتفق معاهم ونشوف

في البوفيه

جاسم : شباب مين يبغا يروح يدشر اليوم

سامي : وهو يبغالها سؤال

فواز : لالا شكرا انا اخاف زوجتي تقتلني

ياسر : الحال من بعضو

نادر : يا حراااام جبنا تخافو من حريم شككتوني في رجولتكم

راشد : اقول اسكت اسكت انت اخر واحد تتكلم عارف انو لو رحت حبيبت القلب خطيبتك بتزعل

جاسم : اوووووو لالا الا زعل الحبيبة ياويلك لو زعلتها

نادر : خلاص خلاص هونا فرحت

فهد : يعني مين الي بيروح مننا قليل بس الكل تزوج

فيصل : كل ما قل العدد كثرو البنات روحو روحو عند حريمكم انتو

فواز : يا حبيبي احمد ربك لو انو اختي وافقت كان كنت الحين معانا في عش الزوجية ههههههه

فيصل سكت كان مقهور من جوا نااار يغلي اما نادر لاتسألو عن حالو انصدم من الواقع انو الي الحين قدامو كان ممكن يكون زوج نهى ورما لو نظرات حادة فيصل ابتسم ابتسامة خبث منها وهذا الي خلا نادر يقلق

 
 

 

عرض البوم صور dali2000   رد مع اقتباس
قديم 01-05-10, 11:14 AM   المشاركة رقم: 17
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13121
المشاركات: 14,167
الجنس ذكر
معدل التقييم: dali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسي
نقاط التقييم: 4972

االدولة
البلدCuba
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
dali2000 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : غموض المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الجزء الثامن عشر من كرهتك في لحظة وحبيتك العمر كله

لين صحيت يالطيف وين انا لفت حصلت نفسها مرمية في وسط البر وماعليها شي غير العباية جلست تبكي بندم على الي صار لها وصرخت بأعلى صوتها سعوووود طلاااااال وراحت جهة السيارات يمكن تحصل احد يوديها بيتها

في دبي

نهى : بنات مو نسأل احد احسن

ندى : قالولك غبية مااعرف الطريق

جنى تدافع : ايييييييوا حبيبتي ندوش ماتضيع قوية ذاكرة >> في قلبها الله يستر منك يا ندو لو ضيعتينا

نهى بنص عين : طيب ورينا الطريق يا شاطرة

في البوفيه

فيصل انتبه انو البنات ناقصين لانو المكان هادي وهو عارف انو المكان مايهدا واختو موجودة

فيصل يقوم فهد اخو : تعال معايا

فهد : على وين ان شاءالله خليني اكل واشبع روح لوحدك

فيصل تأفف : خلاص احسن

فهد : طيب خذ واحد من الهبل الي عندك فهد ولا مشاري

مشاري : اقلب وجهك مو فاضين لك

فيصل : خليكم احسن مفاجيع الي يشوفهم مايقول عيال نعمة اول مرة يشوفو اكل

عند البنات

سارة شافت فيصل قام لوحدو قامت خافت يعمل أي شي وقررت تلحقو و للأسف ماخافت من العيون الي كانت تراقبها من بعيد


سارة تحاول تمشي من غير ماينتبه ومتلثمة عشان مايعرفها

وفيصل ماشي وعامل انو مو شايفها قام وقف فجاءة عند قزاز

وقفت هيا ورا ونشف دمها لانو كان يطالع عليها بنظرات غريبة

في انعكاسها وبعدين وقفت عدل وجلسو فترة قصيرة بس سارة

حستها طوييييييلة بعدها حست باحساس غريب تحس انو يطالعها

بنظرات مليانة كلام وماحد يفهمو غيرها وفجاءة نزلت راسها

وهو لف على طول و أول مارفعت راسها صدمت بالي شافتو

خالد كان واقف وراها بالضبط والشرر يتطاير من عيونو

وطاااااااح في فيصل ضرب وهيا واقفة وتبكي لين جاء فهد ورامي و أول ماشافوهم راحو يحاولو يفرقو بينهم

هنا سارة ماقدرت تتحمل تحس انو ضغط كثير عليها وطاحت مغمى عليها وأول من شافها خالد راح على طول جري مسكها وشالها على المستشفى

في جدة

لين وصلت البيت شافت المكان هادي على غير العادة صراخ

راحت بشويش على غرفتها من دون لاحد يحس عليها ودخلت

وقفلت باب الغرفة وجلست حوالي ساعتين تبكي وتدق على سعود

وهو مو معطيها مجال في النهاية قررت تدق على طلال وأول

مادقت وهيا تدق سمعت صراخ ابوها برا ويدق الباب بقوة

انفجعت وخافت وفجاءة كسر الباب وراح عندها ومعا صور

تمنت تموت قبل لايشوفها ابوها وطاح فيها ضرب وهيا تصرخ

وتبكي طلال تعال وينك وابوها يضربها ويسب فيها يا بنت

الكلاب ماتربيتي وهيا في النهاية ضعفت وماقدرت تقاوم اكثر

في دبي

طلال : لين لين ردي يالين ايش صاير وهو سامع صراخ ابوها

سعود : ايش فيك

طلال: اختي لين في البيت مع ابوي ومرت ابوي والحين دقت علي ومااسمع الا صراخ

سعود شك انها هيا : طيب يلا قوم نلحق على اختك قبل لاتموت

طلال : بس دقيقة بقول لفارس اني ماشي

سعود : اوك استناك بروح اشوف الرحلات واجهز حق السفر

طلال : خلاص اوك

عند البنات

رشا تبكي تبغا تروح المستشفى تشوف سارة بس مو مخليها ماحد راح الا خالد و فيصل وابو خالد وأبو ياسر وأم خالد وأم ياسر

رشا : اترجاكم ابوس يدكم رجولكم ودوني لها خلوني اشوفها

منال : يا حياتي يا رشا كلنا خايفين عليها بس انتي اهدي شوية خلاص ومايصير خاطرك الا طيب خلي حالتها تستقر بعدين كلنا بنروح

رشا : بس..

نهى : خلاص يا رشا ترا والله قطعتي قلبي احنا مابيدنا نعمل شي اهلنا هم الي مانعين احد يروح يزورها

رشا كملت بكاء وماعلقت

في المطار عند طلال وسعود

طلال : خلاص مايحتاج تجي معايا انت عندك اهلك هنا كيف تخليهم لوحدهم

سعود كان خايف انها تطلع لين الي يعرفها عشان كدا مصر يروح مع طلال :لالا عادي اخواتي في احد معاهم

طلال : مشكور والله معليش تعبتك معايا

سعود : يا رجال هذا واجبنا امشي بس امشي قبل لاتروح علينا الطيارة

في المستشفى

سارة جاها انهيار عصبي ودخلت في غيبوبة في العناية وامها

منهارة و أبوها مصّر يعرف السبب وخالد طول الوقت ساكت

وجالس و دموعو تنزل كان خايف تضيع من يدو خاف انها

تموت وهيا زعلانة منو اما فيصل لاتسألو عن حالو كان بس يلوم

نفسو على الي صار لها وقرر يتأسف من خالد ويشرح لو الي

صار لأنو مهما صار بيفضل يحبها ويعزها ومكانتها عالية عندو

فيصل وقف قدام خالد : خالد

خالد مارد بس رفع راسو ومسح دموعو الي لو يمسحها لبكرة بتفضل تنزل دموع و الام معاها
فيصل جلس على الأرض قدامو ومسك يدو : خالد انا اسف انا

السبب في الي صار لها هيا مسكينة مالها ذنب في الي صار انا

غصبتها تكلمني في الفترة الأخيرة وهددتها وحاولت اتحرش فيها

انا الي قلت لها تقابلني في المول هذيك المرة وهيا كانت رافضة

بس اصراري خلاها تجي وللأسف وقتها انت شفتنا بس هيا كانت

تحاول تقلي ابعد عن طريقها وبس وانها مخطوبة وتحب خطيبها

بس انا عنيد وعنادي السبب في الي هيا في الحين

خالد : عارف انك كلب حيوان وقام خلا وفيصل كان متوقع اكثر من كدا عشان كدا ماقال شي


في جدة

طلال : لين ايش الي صار ليش ابوي سوى فيكي كذا

لين كانت كلها كدمات ويدها مكسورة : ماادري جا معصب وضربني ومشي بس

طلال : بس..؟؟

لين بتردد : ها آآ....ايوا بس

طلال : خلاص اوك براحتك انا بروح البيت ارتاح وأسأل ابوي عن السبب

لين على طول : لالالا خلاص بقولك بس اتمنى انك ماتعصب ولا تصرخ ولا اني انزل من عينك

طلال : اوك بس قولي

لين قالت لو كل شي

*****************

بعد يومين من الأحداث السابقة

خالد كان جالس في المستشفى جنب سارة ويقرا قران لمن صحيت سارة وأول ماقامت وشافتو استغربت ايش الي حصل ايش صار قامت طلعت منها انّة الم وخالد اول ماسمعها لف عليها شافها مفتحة عينها على طول نط من الفرح وجلس يحمد ربه

سارة بصوت متقطع : خـ ـا ـلـد

خالد : عيونه قلبه وعقله وروحه املي تدللي

سارة استغربت اكثر من متى خالد يدلعها

خالد : سلامتك ياقلبي ماتشوفي شر فيني ولا فيكي

سارة هنا نطقت : بسم الله عليك حياتي

خالد بغنج مصطنع : يالبي قلبي عليكي ياقلبي انتي معليش اسف على كل الي صار
سارة : بس ..

خالد: فيصل اعترف لي بكل شي

سارة ساكتة مو عارفة ايش تقول او بمعنى ثاني مو عارفة فيصل ايش قال لخالد

خالد انتبه انها سرحانة : سووسوو تفكري في ميـن؟؟

سارة ضحكت ضحكة خفيفة : في الدكتور تبعي افكر هو حلو ولا لا بس

خالد بنظرة مكر : بس..

سارة ماتت ضحك علي : لا طبعا أفكر فيك انت وبس

دخلت عليهم رشا : خربت الجو عليكم احسسسسن

خالد : شوف يا نذلة شريرة

سارة للحين ميتة ضحك ومخليتهم يتضاربو فجاءة خالد : يؤ المزاج رايق شوية

رشا : ايوا اشوفك مبسوطة الوضع عاجبك

سارة : ها لا مو قصدي بس مااعرف انتو انا ....

خالد : خلاص خلاص فهمنا

رشا : اااه يا حبي لكي يا سوسو وحشتيني وضمتها وبدت الدموع والفلم الهندي

خالد : يالطيف روحي عند ابوكي ولا زوجك وريحينا منك بس

سارة : حرااام عليك ماحد يقول لشوشتي كذا

رشا مدت لسانها تقهرو

خالد : شوف خلاص انا طالع خليكي انتي وسوستك اعملو الي في راسكم

سارة : لاا خلودي اجلس لاتسوي فيني كدا

خالد : لا خلاص زعلت

سارة بدلع : خلوووودي

خالد : خلااااص هونت بجلس عشان سوووسوووو بس

رشا : مالت عليك انت وهيا

في جدة

طلال يصرخ بأعلى صوتو : ياكلبة مين اذن لك تخرجي من الغرفة ممنوع ماتفهمي

لين ودموعها على خدها : طلال الله يخليك بتموتني

طلال :احسن بعد الي سويتي احسن

لين : ياريتني ماقتلك حسبتك متفهم للموضوع طلعت اخس من ابوي يارب صبرني وجيب الفرج يارب

طلال بأعلى ماعندو : خلاص يلا روحي على غرفتك وياويلك لو شفتك طلعتي منها

لين : الله يسامحك يا رامي الله يسامحك يا طلال الله يسامحك يا سعود الله يسامحكم كلكم وانهارت على الأرض تبكي

طلال هنا ماقدر يستحمل يشوف اختو كذا وهو واقف عاجز وفوق كذا مالها غيرو وهو السبب في الي صار لها راح حضنها وجلس يهديها : خلاص حياتي انا معاكي ماحد راح يسويلك شي اهدي اهدي

لين : ليش ياربي انا كل شي يصير فيني كذا ليـش

طلال : استغفري ربك يا لين هذا مو بيدك الي مكتوب صار وهذا كلو بإرادة ربك

لين : بس يا طلال انا لوحدي ماحد معايا في الدنيا دورت وحاولت اتصاحب مع اولاد بس عشان احس انو في سند ليا اعتمد علي

طلال : يا حياتي وهنا انهار معاها اوعدك ماراح اخليكي وراح اكون سندك دايما

لين تبكي : لاتخليني لاتخليني لوحدي اموت راح أموت
طلال تقطع قلبو على اختو : لين لين ... لين ردي عليا

ولين لاحياة لمن تنادي

في دبي

منال: يقولو التغلي مو حلو ومرة وقتك مو حلو

سارة : هههههههه كيفي مزاجي

رشا: ياسلام مزاجك على حسابنا

نهى : خلو البنت ماتتغلى عليكم على حبيب القلب وتغمز لسارة

سارة ضحكت ضحكة خفيفة

ندى : اووووخص على الي تستحي

سعاد : بنات خلاص حرام عليكم البنت

البنات :هههههههه

منال: انا اوريكي خربتي الاجازة يا دبه

عند الشباب

خالد بصوت عالي : شبااب كلكم معزومين على العشاء بحسابي عشان سارة

جاسم : مشكوووووووووور ماتقصر

سامي : هيي انت ماتستحي على دمك تقول اسم اختي علني اسم اختي غالي وماينقال للكل

فواز : هههههههه ياشيخ مرة محبة زايدة

راشد : دووم المحبة يارب

سامي :آميـــــــن يارب

خالد : يلا عن اذنكم بروح اشوف سوسو بعدين نتقابل الساعة 8 تعالو خذوني من المستشفى

رامي : مايصير خاطرك الا طيب

ياسر : سامي قوم يلا نروح معا

سامي : اووك

في المستشفى

رشا : غريبة تتوقعي يعني فيصل يوقف حركاتو ولا في مصيبة عندو

سارة : ماادري بس والله مرة فرحت لمن قال لخالد

نهى : انتبهي بس اذا كان سوا كذا معاكي ايش عرفنا انو ممكن مايكمل حركاتو معايا
سارة : ان شاءالله لا يارب خلاص يخلينا في حالنا

رشا : ان شاءالله

وفجاءة سمعو احد يدق الباب : انا خالد

تغطو رشا ونهى

دخلو خالد وسامي وياسر

سارة على طول ابتسمت وحضنتهم وأكثر واحد كانت تبكي معا اخوها توأم روحها نصفها الثاني سامي

نهاية الجزء الثامن عشر من كرهتك في لحظة وحبيتك العمر كله

 
 

 

عرض البوم صور dali2000   رد مع اقتباس
قديم 01-05-10, 11:15 AM   المشاركة رقم: 18
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13121
المشاركات: 14,167
الجنس ذكر
معدل التقييم: dali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسي
نقاط التقييم: 4972

االدولة
البلدCuba
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
dali2000 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : غموض المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الجزء التاسع عشر من كرهتك في لحظة وحبيتك العمر كله

سارة : الله يخليكم بس مرة وحدة

خالد: احلمي انسي توك طالعة من المستشفى

سارة : بس اللعبة هذي مرة خطيرة نفسي اركبها

جاسم : تركبي معايا يلا

سامي وخالد مع بعض : لااااا

جاسم :ههههههههههههه قالولكم مجنون اركبها معايا

سارة : يووووه خلاص احسن بااي ورحت تمشي وهيا معصبة

خالد كان بيلحقها بس سامي منعو عشان تجلس لوحدها

الكل كان يلعب و مبسوط وفرحان ماعدا اثنين مايقدرو ينسو همومهم لو ايش ماصار

اما عن نهى حاولت تلعب وتنبسط وتنسى فيصل لأنو في النهاية مايقدر يسوي شي

ورشا طول ماهما يلعبو وهيا تدور على سعود وتحاول تتقرب من اخواتو لدرجة انها صارت مرة قريبة من غزل وبعيدة من سارة بس سارة ماهتمت لأنو عندها خالد قلبها يعوضها

في جدة

سعود : طلال ما قالولك ايش فيها

طلال وصوتو راح من البكاء : لا لسه سعود اختي بتروح مني اختي الوحيدة مالي غيرها ومالها غيري اختي الي تموت في اليوم مية مرة هذي المرة بتموت ولا ترجع

سعود : هدي يا طلال هدي مايصير الي قاعد تسوي في نفسك هذا قضاء ربك وقدره ولازم تصبر

طلال يبكي وهو ساكت صح كلام سعوود

سعود مو عارف كيف يعرف اذا هيا لين ولا لا دق عليها جوالها مقفل وللحين ماعرف
في دبي

رشا : هذي اللعبة شكلها خطيرة مين يركب معايا

ندى : مع نفسك مستحيل

نهى : ههههههه تتحدوني اطلعها >> نهى معروفة انها تخاف من كل شئ

يسرى : اووووه غريبة

منال : اتحدااااكي ماتقدري

سعاد : حرام عليكم تحطموها لا حبيبتي اركبي واثقة منك

رشا تستهبل : مااالت قال حبيبتي قال

نهى : هههههههههههههههه

جو الشباب عندهم

جاسم : يلا بنات وشباب البطل الي بيلعب

نهى : أكيــــد أنا

جاسم يسوي نفسو ماسمعها : مين ولا احد

منال:هههههههههه
رشا : انا بطلع
يسرى: وانا كمان

جاسم : وشباب مين بيطلع

سامي : أكيد كلنا بنطلع لأنو ماحد يخاف صح شباب

الكل بدون نفس : ايوا.. صح .... أكيد

خالد بيهرب : بروح ادور على سارة

فواز : رنا قومي نلعب لوحدنا

جاسم :ههههههه مين كمان عندو عذر

نهى : يلا يلا متحمسة اطلع >> كذابة بتمووت من الخوف

نادر طالعها بنص عين : متأكدة

نهى بكل وثوق : متأكدة

جاسم : يلا مشينا

مشاري راح عند نهى : اووه من وين جات الشجاعة ولا استعراض قدام حبيب القلب

نهى ميتة خوف : اسكت بس خلاص وطلعت اللعبة


جاسم : اللعبة لسه مااشتغلت لو تبغي تنزلي عادي انزلي

نهى بوثوق : قلت بلعب يعني بلعب

نادرفي قلبو يا حياتي عليكي : خلاص خلوها براحتها

نهى ابتسمت لنادر ابتسامة صفراء ونزلت راسها

وأول مااشتغلت اللعبة نهى على طول غمضت عينها و لمن فتحتها وشافت المنظر تحتها داخت على طول من الخوف
وأول ماخلصت اللعبة الكل نزل ماعدا نهى قام طوالي نادر دخل يدور عليهم لقاها في مكانها جالسة ومغمى عليها شالها ونزلها من اللعبة والبنات أول ماشافوها خافو راحو عندها يحاولو يقوموها ونادر من الخوف مو عارف ايش يعمل قام جاسم قال لمشاري يجيب موية بسرعة وشربها موية ورش على وجهها شوية لين فاقت وأول ماقامت وشافت الكل فوق راسها استغربت الوضع ونادر كان مرة قريب منها هيا أول ماشافتو قامت وقفت على بسرعة وتعدلت وهم يحاولو يخلوها تجلس وترتاح وهيا خلاص ودها تبكي من الفشيلة لين في النهاية راحو البنات على الكوفي شوب يرتاحو في

عند سارة

كانت تمشي ومو عارفة وين تروح تمشي بلا هدف فجاءة وقفت شافت نفسها بعدت كثير ولفت ماعرفت وين تروح لفت يمين يسار حست انها ضايعة وجلست تدور مكان ترجع منو مو عارفة شافت واحد راحت تبغا تسألو بس ترددت وتراجعت لمن حست انو مو طبيعي زي السكران

عند خالد
كان قاعد يدور على سارة لف الملاهي كلها والنشبة الملاهي مرة كبيرة وماحصلها راح يقول للكل يدور معا وصار الكل يدور عليها كل بنتين مع بعض وكل ولد لوحدو ويدورو ومو محصلينها في النهاية رشا و غزل تعبو وقالو بيروحو

******************

رشا وهيا ماشية على المواقف كان معاها رامي وغزل وغزيل شافت وحدة شبهت انها نهى بس كانت مرة بعيدة ورا السور وجالسة تبكي

رشا : رامي لحظة بس نسيت شي

رامي :بسرعة عجلي لاتأخرينا

رشا: ان شاءالله بنات مين يجي معايا

غزيل : انا يلا بسرعة ومشيو بسرعة غزل جات بتلحقهم بس ماقدرت فكان لازم توقف مع رامي ورامي مرة خجول فكان ساكت وعينو على الأرض قامت هيا قالت بصوت يلا ينسمع طيب روح جيب تاكسي عشان خلاص يجون ونمشي رامي هنا اول ماسمع صوتها تجنن رفع راسو شافها كانت لابسة بنطلون جينز أسود ماسك وبلوزة بيضاء طويلة وحجاب ابيض وشكلها مرررة كيوت ابتسم ابتسامة تسحر وقال بدون وعي : انتي تامري امر من عيوني ومشي وهناخلاص دورها مرة البنت ذابت

عند رشا وغزيل

رشا : شفتها هنا متاكدة

غزيل :طيب يلا بسرعة تراني مرة تعبانة

رشا : اوووه صبر دقيقة وراحت لقو سارة تحت الشجرة جالسة على الأرض وضامة رجولها بقوة وتبكي

غزيل صرخت : سااارة

رشا : على طول راحت حضنتها خوفتينا يا دبه

سارة تبكي: اسفه ماكان قصدي رشا انا خايفة ورشا تهدي فيها

غزيل: انا بروح اناديهم وراجعة

رشا بحدة : لاا خلاص الحين كلنا نروح

غزيل استغربت من لهجة رشا بس قالت يمكن مع القلق والتوتر

سارة تبكي : ابغا خالد خالد جيبو لي خلودي

رشا : خلاص ولايهمك ومسكتها ومشتها لين قربو وأول ماشافهم سامي صرخ سارة وراح يجري عشان يحضنها وسارة على طول ترمت في حضنو بعد ماحضنتو وكلو جلست تدوري بعينها على واحد بس هو الي تبغا بس وينو وين راح

سامي: تدوري خالد صح سارة استحت ونزلت راسها

رشا : هههههه يحليلك يا سوسو تلقي يدور عليكي الحين

خالد كان جاي وهو تعبان من اللف ويبغا يشوف الأوضاع عدا من جنبها ولا انتبه من التعب بس وقفو صوتها

سارة : لدرجة هذي انا خفية مااتشوفني لف بشويش يبغا يشوف حقيقة ولا حلم وأول ماشافها راح حضنها بقوة وجلس يشكر ربو ويحمدو والكل تأثر من المشهد الرومنسي هذا

في جدة

طلال : سعود ممكن خدمة بسيطة لو سمحت

سعود : آمر تدلل

طلال : مشكور بس كنت ابغاك تحرق الظرف هذا

سعود طالع في باستغراب : ليش؟؟

طلال: لأنو الي في مستحيل اخلي في الدنيا هذي امنتك يا سعود تحرقو

سعود : خلاص ابشر ولا يصير خاطرك الا طيب

طلال: تسلم والله انك رجال والنعم فيك

سعود : ياشيخ هذا واجبنا احنا اخوان واصحاب واذا ماوقف معاك الصديق مين بيوقف معاك

طلال : صح لسانك

في دبي

نهى: وبس ...

سارة : ههههههههههههه والله انك رهيبة

منال: لا وحزري مين انقذها روميوت حبيب الغفلة

سارة بصوت عالي : كذااااابة من جدك آمانة

نهى تضحك على ردة فعل سارة :هههههه يب مين قدي

ندى : ماااالت عليكي وعلى حبيب الغفلة

يسرى : اووووووه عرق الغيرة طق



البنات :ههههههههههههههههههههه

عند الشباب

فارس: ماشاءالله اهم شي فليتوها

نادر: اوووووووووه عاد وناوين بكرة نفلها بزيادة بنخرج من الصباح نفطر نروق مع بعض بعدين بناخذ البنات ونروح السينما وبعدين نتغداء وناخذ لفه ونرجع نريح بعدين نخرج نتغدا

فارس: ماشاءالله يعني بكرة كلو بزي

جاسم : اسكت بتجي معانا

فارس: نو مافي احلمو

فهد : ياشيخ تعال راح تنبسط نفلها

مشاري : وهو الصادق وبعدين تراك مرة متأزم من الوضع أي زي حاول انك تنسى

فارس سكت وماعلق والكل ماعجبهم الوضع حكاية السكوت

>>)) لو الحب بشر كان طعنته مثل ما طعني ((<<

عند فيصل رجع عند اهلو خلاص

فيصل كان طول الوقت يفكر في سارة يحبها مرة بس ايش يسوي مايقدر ينساها وحس بالندم انو قال لخالد بس هذا عشان سارة حبيبت قلبو مايهون علي يصير فيها كذا كان يتمنى انو ماحبها بس ايش يسوي غصب عنو

في جدة

سعود افتح ولا ماافتح المشكلة اخاف يكون شي خاص بس يمكن في شي يبين انها لين بفتح والي فيها فيها وأول مافتح طلع صور للين مرة مع واحد في المول ومرة وهيا ماعليها ملابس ومرة ماعليها ملابس وحوليها دم وصور اغتصابها وكدا سعود انصدم انشل مو عارف كيف وصلت الصور لطلال وفي نفس الوقت طلعت هيا لين الي يعرفها وحس بالحزن تجاهها

في دبي عند الرجال والحريم

أبو راشد : لا الأولاد قالو يبغو لوحدهم مع البنات

أبو ياسر : بس مايصير كذا يا ابو راشد المكان غريب اذا صار لسمح الله شي مين بيتصرف المفروض احنا معاهم وين مايروحو

أبو فواز : بس هم رجال كبار يتحملو المسؤولية وكل واحد مسؤل عن أخته والحريم احنا نمشيهم ايش قولتو

أبو ياسر : خلاص الشور شوركم

أبو خالد : يصير خير

عند البنات

منال: انتي روحي ولي عند البزورة ترا مرة طفشتينا شايفة عندنا بليستيشن او قيم بوي عشان تقولي ابغا العب بزرة روحي عننا

ندى بطفش : من جد احسن لي ارتاح من وجيهكم

رشا: مالت اقول روحي روحي لا أوريكي شغلك

ندى: ماتقدري وتمد لسانها عشان تغيضها

رشا مرررة انقهرت : على بالك بصغر عقلي و أتهاوش معاكي لا احلمي

ندى تقهرها أكثر: احسن عشانك ماتعرفي تردي اصلا وضعيفة ماتقدري تضربي وأعطتها نظرات تحدي هنا رشا ماقدرت تمسك نفسها أكثر وقامت وبدت المطاردة لفو كل الجناح لين ما دخلت ندى غرفة وقفلت الباب رشا : جباااااااانة يلا اطلعي

وندى : هههههههههه مافي مو طاالعة لو تحلمي

رشا : اطلعي يلا يا جبانة دجاااااجة ككواك كواك

نهى : ندى اعقلي واطلعي لا أعلم أبوي عليكي هنا ندى خرجت من الغرفة طيرااان لنص الصالة وتحديدا عند نهى وعيونها يتطاير منه الشرر : عيدي ايش قلتي

نهى وقفت : بعلم أبوي وبسرعة هربت وبدت المطاردة بين توم وجيري والكلب مدري ايش اسمو ههههههههه

نهى ووراها ندى ووراهم رشا قامت منال بتشارك معاهم

منال: بنات اعقلو لا أعلم عليكم عند أهلكم وأقولهم انكم تتهاوشو ولازم تتفرقو من الغرف هنا الكل هجم على منال حتى البقية بس عشان يتسلو وجلسو يتضاربو ويستهبلو


اليوم الثاني في الصباح

فهد : حرام خلونا ناخذ البنات

مشاري : أي صح كلامه ولا بيفتحوباب مناحة

رامي:نوووو الحين لوحدنا بعدين بناخذهم يعني بنخرجهم

راشد : بصراحة انا أخاف يتهورو ويخرجو لوحدهم

ياسر : خلاص خلوهم دامهم الحين نايمين نرتاح ساعتين منهم يلا

نادر: وانا معا يلا امشو بس

جاسم : اجل مشينا يلا

في جدة

سعود : الوو

طلال: الوو هلا سعود كيفك
سعود : مراحب تمااام انت كيفك

طلال : والله احمد ربي بس الصراحة زفت مرة

سعود: للحين ماقامت ؟؟

طلال: لا هيا عشان مو أول انهيار لها ثالث مرة تقريبا ومرة انهيار قوي عشان كدا للحين في غيبوبة وحالتها مرة خطيرة

سعود حز بخاطرو: الله يكون بعونك ويقومها بالسلامة

طلال: آمين يارب يلا عن اذنك سعود بروح أشوف الدكتور

سعود : خلاص يلا الله معاك

في دبي

دلال : ايوا راحو

يسرى مصدومة : يعني ماراح يخرجونا اليوم

ندى بدفاشة : نوووو يحلمو انا بخرج ماراح اجلس دقيقة في الهوتيل

سناء بهدؤها المعتاد : طيب اصبرو قالو بس يفطرو بعدين يخرجوكم

يسرى :واحنا ماراح نفطر يعني

دلال بنحاسة : أحسن صومو

البنات كل وحدة طلعت صوت معارضة ولا وليش

دلال: بس بنااااااااااااات عندي فكرة

منال: قوووولي يلا بسرعة

دلال: ايش رايكم ننزل تحت البوفيه مع اهالينا من زمان ماجلسنا معاهم

يسرى: صح كلامك حلوو

رنا : واذا قالو لا

نهى :امشو نحاول يلا

البنات كلهم :يلا

عند الشباب

رامي : لاااااااا مستحيل

نادر: هههههههه لاياشيخ مافي شي مستحيل

خالد : بس ياشباب خلاص يكفي حش في الناس

سامي : ارحمنا يا ابويا مسوي فيها مين قدك

وكذا كان الحال عند الشباب

في البوفيه كانو كلهم ماخذين طاولة كبيرة الكبار والبنات كان عندهم الحريم مايغطو على رجال بعض عشان دايما مع بعض وفطرو وفلوها ووناسة ورجه والبنات كل وحدة تدلع على ابوها بس عشان يشوفو مين ابوها يدلعها أكثر وفي النهاية فازو رشا ومنال لأنو رشا وحيدة ابوها ومنال عانس

في الظهر

طبعا الشباب رجعو وتجهزو والبنات نفس الشي وخرجو على تي جي فرايديز وبعدين بيروحو السينما وفي المطعم كانو يتضاربو طاولة وحدة لهم ولا البنات لوحدهم والأولاد لوحدهم

خالد : شوفو انا باخذ زوجتي ودبرو عمركم انتو يلا سوسو

جاسم يتريق : يلا سووسوو

الكل مات ضحك على طريقتو خالد وسارة ماهمهم أحد ومشيو وخلوهم

مشاري : وفواز مو ناوي تعمل زيو فواز طالعهم بنص عين وطالع رنا ورجع يطالع مكان ماكانو خالد وسارة موجودين

فواز : بتغدا معاكم بعدين بتمشى معا رورو

رامي: اووووه يا حركات يا ثقيل ماعرفتك

فواز ابتسم ابتسامة صفرا
جلسو على طاولة كبيرة كان الأولاد في جهة والبنات في جهة و تحشيش واستهبال جننو الفلبيني الي ياخذ الطلب كل شوية يجي واحد يتكلم عربي بعدين بعد مايجننو يتكلمو انقليزي ونادر طول الوقت ماشال عينو عن نهى وفيصل يطالع ودمو محروق وأكثر شي حرق دمو سارة وخالد لمن راحو

جنى : ندوو ايش رايك نعمل مقلب في الشبااب

ندى تحمست : وفيها رأي أكيد بس ايش نعمل

جنى :تأشرلها بالجوال

ندى بغباء :مافهمت

رنا : ياغبية قصدها بلوتوث

جنى : هذي الي تفهمني والله أحبك

ندى : مااالت عليكي انتي وهيا يلا بس قومي قدامي على الحمام من هناك أحسن عشان مايشكو خلاص

جنى : مين راح يجي

ندى : مو كلنا عشان مايشكو بس احنا الثلاثة اوك

رنا: خلاص بقول لنهى تشوف الأوضاع هنا

جنى بتمثيل : قامت يلا بروح اغسل يدي تجي معايا ندو

ندى : أكيد يلا مين يجي

رنا : أنا بروح

مشاري أنا وفهد بنوصلكم لهناك عشان شوية بعيد ونخاف يصير لكم شي وكمان نغسل يدنا بالمرة

فهد بتردد: ها ..ايوا صح يلا

وقاموراحو يغسلو وهم في الحمام فتحو البلوتوث وشافو الأولاد كان النك تبعهم عربي عشان كدا ميزوهم جنى كانت ترسل ل

وسيم من يومي >> جاسم

ياأرض انهدي ماحد قدي >> مشاري

FooFoo>> فهد

050*****>> فيصل

ندى كانت ترسل ل

رامي ولد المراعي >> رامي

نادر الوجود >> نادر

محشش راكب تاكسي >> سامي

Sweet man>> ياسر
ورنا تشوف من بعيد ايش يعملو

فهد ومشاري على طول قبلو كانو راسلين رقم بنت مايطيقوها

وفيصل رفض والي خلاهم يستغربو لأنو مرقم وجاسم شاف

الجوال ورمى و رامي رفض ونادر عقد حواجبه وجلس يلف

يمين وشمال بعدين رفض وياسر طنش وسامي قبل وكانو

مرسلين صورة تموت من الضحك و الشباب صارو مستغربين

مين الي يرسل للكل والكل يسأل عن النك نيم وطول الوقت

فيصل ساكت وأول مارجعو ندى وجنى ورنا فيصل نطق أخيرا

فيصل :جنى طولتي في الحمام

جنى ماسكة الضحكة : سوري بس ندى أخرتني بس قالت ندى البنت طارت اخر المطعم وكلهم جلسو يضحكو عليها

ندى بنحاسة : أحسن

جنى يالطيف مو بنت ايش هذا مرة قوية

ندى : ههههههههههه

فيصل ارسل لبلوتوث جنى

ترا عارف انك اختي ياغبية عشان كذا خلي الهبل حقك على جنب ولا مايحصل لك طيب

جنى استغربت وعقدت حواجبها طالعت في اخوها شافتو يطالع في الفراغ وهذا حالو من يوم ماسارة راحت منه

بعد ماخلصو من المطعم راحو على السينما وفواز ورنا راحو لوحدهم وياسر وسناء و راشد ودلال لوحدهم وبقي العزابية نادر كان ميت قهر لأنو لسه مخطوب وما ملك راحو على السينما تفرجو 3 أفلام أكشن وكوميديا و رومانسي وبعد ماخلصو كان قريب الليل راحو على المول وتفرقو مجموعتين بنات ومجموعة أولاد الشباب كانو جالسين في الكوفي

عند منال ونهى وسعاد وغزل

منال: يلا نشتري لملكتك

نهى بحماس : يب ابغا أول شي الفستان

منال: اوك يلا

عند ندى وجنى ورشا ويسرى وغزيل

كلو تحشيش واستهبال وجنان ماخلو احد في حالو مسكو الكل حش في خلق الله

رشا متفشلة منهم : يااي روحو بعيد مااعرفكم فشلتونا

ندى تضحك : انتو الي فشلتونا يااي مرة روحو مو عاجبينك روحي مع الهبلة الي هناك

غزيل : خلاص انا ورشا ويسرى بنروح ونخليكم

يسرى شهقت : لالالا نخليهم لوحدهم صغار بيعملو مصااايب

رشا : بالذات المهابيل هذولا مستحيل

غزيل :ههههههههه يا حرام

ندى تسوي نفسها زعلانة مشيت وخلتهم وجنى لحقتها وهم بعدها بشوية

في محل الفساتين

نهى دخلت تقيس الفستان والبنات برا يشوفو الفساتين

منال شافت فستان مررة دخل مزاجها كان لونو سماوي فاتح مرة مايل للفضي على أبيض

نهى : بنااااات تعالو شوفو الكل دخل عندها الغرفة وتجننو على الفستان كان أحمر وحرير ماسك من فوق من غير أكمام و مت تحت واسع وفي تطريز خفيف بالذهبي والسكري على شكل ورد كان مررة ناعم يعني جنان في النهاية اخذتو ومنال اخذت الفستان تبعها ونهى كانت بتطير من الفرحة

عند الشباب كانو في ستاربكس

رامي : شبااب ماتلاحظو اليوم بس ناكل

سامي : من جد

نادر: عيشو حياتكم وكلو واشبعو أولاد ناكل على كيفنا ولو سمنا عادي مايفرق

جاسم بنص عين: نعم نعم تكلم عن نفسك انا لازم اهتم بلياقتي

سامي : صح الواحد لازم يهتم بصحتو عشان ماتجي أمراض

الكل سكت وطالع بعض وبعدين انفجرو ضحك كلهم

مشاري:أمر..اض هههههههههه

فهد:ن..هت..م ههههههههههه

وكملو تحشيشهم بعدين تعشو في ماك دونالد ورجعو الهوتيل


نهاية الجزء التاسع عشر من كرهتك في لحظة وحبيتك العمر كله

 
 

 

عرض البوم صور dali2000   رد مع اقتباس
قديم 01-05-10, 11:16 AM   المشاركة رقم: 19
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13121
المشاركات: 14,167
الجنس ذكر
معدل التقييم: dali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسي
نقاط التقييم: 4972

االدولة
البلدCuba
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
dali2000 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : غموض المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الجزء العشرون من رواية كرهتك في لحظة وحبيتك العمر كله

:لااااااااااااا كذب لااا مستحيل

الدكتور :عظم الله أجرك يا استاز طلال

صديق : هدي يا طلال هذا الي كاتبو ربك وان شاءالله ربي يغفر لها ويدخلها الجنة

طلال : بس أختي راحت مني اختي الوحيدة وبسبب اهمالي راحت مني كانت مضلومة كانت وحيدة

صديق : خلاص هذا قضاء ربك وقدرو ويمكن اريح لها من انها تعيش حياة تعيسة >> صديق صاحب طلال وفارس

طلال : الله يغفر لها يارب ويرحمها ويدخلها الجنة الفردوس الأعلى وخلا المجال لدموعو تعبر عن شعورو

اليوم الثاني الكل عرف عن موت لين كل من كان يحبها وكل من يكرهها

سعود كان جالس في الغرفة لوحدو يفكر وحزن كثير على حالها لأنو عيشتها ماكانت سهلة كان داري عن حالها كانت دايما تقولو الي يصير و احيانا لمن تضارب مع ابوها ولا طلال تدق علي وهو يهديها هو كان يحبها بس كأخت يفضفض لها والعكس اذا كان متضايق تواسي واذا هيا متضايقة يواسيها كانت جزء كبير من حياتو حتى لمن سافر مانسيتو كانت تكلمو بين فترة وفترة بس اكثر حزن لها في لمن عرف عن الصور هذيك حس بالندم انو خلاها لو كان جلس معاها ماصار الي صار بس هذا قضاء وقدر والي كاتبو ربنا راح يصير

في دبي

فارس: شباب تعرفو طلال

سامي وهو مبتسم :ايواا الي راح عشان اختو والله مسكين حزني

فارس نزل راسو وقال بصوت مكسور : اختو توفت امس الليل

الكل سكت مصدوم كانو يحسبو انو الي في اختو شي بسيط بس طلع مرررة كبير

جاسم : عظم الله اجرك

فارس اول ماسمع صوت جاسم رفع راسو: اجرنا وأجرك

ياسر: تبغا ترجع توقف معا ؟؟

فارس سكت مو عارف كيف يوقف معا وهو بحالتو هذي

رامي حس بفارس ورد بدالو : اكيد لازم يرجع يوقف معا معنويا وانا برجع معا

وجلسو يتناقشو في الموضوع ....

عند البنات

نهى : انا بجلس اسبوع كمان عشان اشتري أشياء الملكة وكدا

سارة : يا حظك بجلس معاكي بلييز

نهى : كلها اسبوع وراجعة مو فارقة كثير

سعاد : تفرق تفرق احنا بكرة وانتي لسه اسبوع

رشا : مع مين بتجلسي؟؟
نهى : فواز

رنا بحالمية : يا حيااتي يافواز بتعذبك نهى لوحدك من سوق لسوق

البنات هنا كلهم ماتو ضحك عليها

نهى تعلي صوتها بمزح: حبيبي هذا اخويا قبل لا يصير زوجك

رنا : خلاص الحين زوجي مو اخوكي

وجلسو طول الوقت على هذا الحال والبنات ميتين ضحك عليهم

بعد ثلاثة ايام من الأحداث السابقة

نهى : الله هذا الفستان مرة يجننننننن حلو فواز الله يخليك دقايق بس ادخل اشتري

فواز: الحين انتي مو تشتري اشياء الملكة بس ايش راح تستفيدي من الملابس الثانية

نهى : عشان البسها فترة الملكة لمن يجي يزورني وكذا والفستان هذا ابغا ليومة الملكة بعد مانخلص اغير والبس هذا

فواز: ياليل مطولك الله يعين بسرعة بس ترا رحلتنا الساعة 7 والحين الساعة 4 ونص

نهى :طيب طيب

في جدة

صديق : طلال

طلال وهو سرحان : هلا

صديق بحزن على حال صاحبو : خلاص يا طلال الي فات مات انت بس ادعي لها بالرحمة

طلال بعصبية: لو بيدي كان قدرت بس والله مااقدر مااقدر هذي اختي الوحيدة سندي في الحياة

صديق : بس مو انت تقول كانت متعذبة اجل كذا أريح لها

طلال جلس يفكر ويتذكر ايام لين كيف كانت تترجا يجلس معاها وكيف ابوها كان يضربها وضحكتها الحلوة الي نادرا مايسمعها وكان يتمنى يعوضها عن كل شي بس خلاص هي راحت راحت وماراح ترجع نزلت دمعة حزينة مسحها بسرعة بس ماغابت عن عين صاحبو

في بيت أبو راشد

نادر : أمي قولي لخالتي ترسل خاتم لنهى عشان اليوم ابغا اروح اشتري الدبل

أم راشد فرحانة لحماس ولدها: حاضر يا ولدي

نادر كأنو تذكر شي : صح مامي

أم راشد : هلا

نادر: نهى رجعت من السفر ولا لسه ؟؟

أم راشد : على حسب علمي المفروض اليوم تجي

نادر ابتسم وحاول يبين انو بارد ومن جوا بيمووت من الفرحة

رشا : كانت نازلة من الدرج وشافتهم ابتسمت : دووم الابتسامة يارب

نادر ضحك على أختو : يسلموو يا عسل يلا مشينا

رشا: اووك بااي مامتو

ام راشد : بحفظ الرحمن

رشا لبست نظارتها الشمسية وتلثمت لثمة ابو كلب والعباية كانت مخصرة ونادر كان عندو عادي وهو كان لابس بلوزة مخططة اسود وأبيض وبنطلون جينز أسود ونظارة شمسية سودا >>جنان

وأول مانزلو من البيت قابلو سعود عند الباب رشا أول ماشافتو انصدمت و وقفت مكانها وتطالع في

نادر: هلا والله نورت غريبة ليش مادقيت قبل

سعود كان يتأمل الي سحرتو وحبو قلبها : ها ايش لا بس

نادر ضحك على صاحبو وكيف ملخبط

سعود : كنت ابغا أعطيك الورق هذا بس

نادر استغرب : ورق ايش

سعود : حق الشركة

نادر :اها خلاص بكرة بخلصها لك وراح أخليها على مكتبك

سعود ابتسم : اووك خلاص يلا سلام

نادر: سلام لف شاف رشا واقفة يلا مشينا

رشا كانت مسرحة وصحاها صوت نادر : ها اوك يلا

نادر استغرب من حال الاثنين الي تلخبط بس مشي وطنش

في بيت أبو فواز

أم فواز : هلا والله اسفرت وانورت

نهى : النور نورك مامي مررة اشتقت لك

أم فواز :وانا اكثر يا قلبي مدري كيف بقدر أعيش بدونك بعد ماتتزوجي

نهى: ماامي بس بكون جنبك هنا أي وقت تبيني انا حاضرة

تين تووون >> رنة الجرس خخخ

أم فواز: سيتي روحي شوفي مين عند الباب

دقايق ورجعت سيتي : هدا بابا نادر قول يبغا مدام انتي

أم فواز خلاص دخلي المجلس بروح اجيب حجابي والحين جاية نهى من سمعت اسم نادر طار عقلها في وادي ثاني كان نفسها تروح تشوفو قامت من لقافتها راحت طيران تبغا تشوفو راحت لبست طرحتها ونزلت على الحوش تبغا تشوفو من الشباك هو كان واقف ومعطيها ظهرو ويكلم جوال استغلت الفرصة وجلست تتأملو قامت قربت منو تبغا تسمع ايش جالس يقول بس رفعت رجلها سوية

طراااااااااااااااااااااااااااخ

نادر فز قلبو من سمع صوت الطيحة راح يبغا يشوف ايش صار بس طالع من الشباك شاف نهى جالسة على الأرض وماسكة يدها راح طوالي نزل وراح عندها هيا اول ماشافتو سكتت وصارت تحاول تبين انها طبيعية على قد ماتقدر قامت وهيا ماسكة يدها

نادر حس انو أحرجها حب يلطف الجو شوية: هلا نهى

نهى نزلت راسها: آآ..هلاآ..آ ..آ

نادر : الحمدالله على سلامتك

نهى : آآ......يسلمك ربي نطقت الكلمتين هذي و على طول هربت دخلت داخل هنا نادر ماقدر يمسك نفسو وجلس يضحك نهى طلعت على غرفتها طيرآن وشافت في طريقها اختها ندى اختها مسكتها

ندى باستغراب : ايش فيكي مو على بعضك

نهى :يوووه عن اللقافة ومشيت

ندى جلست تتحمد ربها ومشيت

نهاية الجزء العشرون من كرهتك في لحظة وحبيتك العمر كله


********************

الجزء الواحد والعشرون

ليـش يا دنيا الغدر تاخذي روحي وقلبي مني

يوم ملكة نهى ونادر

سعود : مين قدك اليوم معرس

نادر : ههههههههه تصدق احس اني متوتر

سعود يستهبل: يااااي ماما انا خايفة مرة خايفه

نادر يضربو بمزح على كتفو : نشوف نشوف في ملكتك ايش بتسوي هذا توديع عزوبية

سعود : وانت الصادق سجن الحياة الزوجية

نادر ابتسم على خفيف: احلى سجن يلا بس عقبالك نشوفك عريس

سعود على طول جات في باله رشا ابتسم على خفيف معقولة اكون حبيتها معقولة احب اخت اعز انسان لقلبي ووحدة مستحيل أي احد يحبها او يتزوجها بس ااه ياقلبي الله يعينك على عذاب الحب

"" صدق من قال الحب عذاب ""

نهى كانت في البيت الكوفيرا تصلح لها مكياجها

ندى : اسمعي انا بروح على القاعة الحين اشوف ايش الي ناقص او محتاجين شي اوووك

نهى وهيا على اعصابها : طيب بكيفك روحي بس مع مين رايحة

ندى: مدري يمكن السواق

نهى بعصبيه : لاا كيف تركبي مع السواق لوحدك وانتي ملكة جمال قولي لأحد من البنات يروح معاكي واذا تقدري فواز او احد يوصلك مو السواق

ندى : طيب خلاص خلاص الحين بشوف أي احد

ندى كلمت جنى وقالت بتمرها ويروحو مع بعض

ندى رجعت بتقول لنهى انها رايحة نهى كانت جاهزة ندى اول ماشافتها انصدمت انبهرت من جمالها كانت ملكة جمال بمعنى الكلمة بنت خيال تشبه الباربي واقفة قدامها

نهى باستغراب : ندووش ليـش تطالعيني كدا؟؟

ندى وهيا مصدومة : انتي تجنني مرة حلوة

نهى استحت : يسلمووو

ندى رجعت لطبيعتها وصرخت بأعلى صوت : الله يعينك يا ناادر

نهى: استحي يا بنت

ندى :ههههههههههههههههههههههههههههه اوك اوك

في بيت أبو فيصل

فيصل كان جالس في غرفتو معلي صوت الأغاني أعلى صوت وجالس على مكتبو يفكر ويدخن دق جوالو بنغمة تامر عاشور _ تسلم

فيصل بصوت كلو تعب : هلا

شهد بكل مياعة: هلا عمري كيفك حياتوو؟؟

فيصل تنهد من قلب : ااااه مدري ايش اقولك انا تعبت خلاص أحبها والله احبها نزلت منو دمعة دمعة فاقد الحنان دمعة ندم دمعة حب دمعة رجل غالية

شهد طفشت من الموآل حق كل يوم : شوف لو تبغاني اجيبها لين عندك انت بس تآمر بس مايهون عليا اشوف حبيبي متعذب

فيصل سكت شوية يفكر عارف انو ممكن يخرب بيت وعارف انو ممكن يفرق قلبين بس مافي اقوا من الشيطان

فيصل : موافق بس ايش راح تعملي

شهد ابتسمت بخبث انت بس اعطيني رقمها وخليها عليا

فيصل : اوك 05******

شهد : خلاص حبيبي انا راح أوريك فيها انت بس اجلس تفرج

فيصل جا بيتكلم قطع علي دق الباب بقوة ونغمة مميزة

فيصل : دقيقة بس بشوف اختي ايش تبغا وبكلمك وفتح لها الباب شافها واقفة وكاشخة استغرب

جنى : فصووووول ممكن توديني اروح أخذ ندوش ونروح على القاعة بليييز

فيصل يفكر : امممم طيب بس اللبس وراح أنزل

عند نهى

نهى : اسمعي انا راح أروح اول مع فواز عشان الزفة الي على البحر متأكدة ماراح تجي

ندى : يووه والله نفسي بس لازم اشوف القاعة أول جاهزة ولا لا

نهى بابتسامة : في الزواج ان شاءالله

ندى : أكيييييييييد ماراح افوتها بتكون اكبر في ليموزين

نهى ضحكت على هبال اختها الي راح تشتاقلها كثير بعد الزواج

في بيت أبو راشد

راشد : لالا مانقدر على الجمال هذا

دلال استحت : يسلموو حياتي

راشد بخبث :ايش رايك ماتروحي الملكة ونجلس انا وانتي مع بعض

دلال فتحت عيونها : نعم نعم مستحيييل حبيبي لمن ارجع مستحيل تبغا الكل يتكلم عني ...الخ كلام كثير وراشد ميت ضحك عليها

عند نادر

لبس وكشخ وتعطر ونزل وهو نازل أول ماشافتوامو جلست تزغرط

أم راشد: كلللللووووش الف الصلاة والسلام عليك يا حبيب الله محمد

نادر ابتسم وراح باس راس امو وأبو

أبو راشد : أخيرا رفعت راسي واخذت شهادتك وعرست والله انك كفو رجال

نادر حزت في خاطرو الكلمة : يبة يعني انا اول ما كنت رافع راسك

أبو راشد: للأسف انت نزلتو بس انتهينا وبدينا صفحة جديدة والحين انت رجال وعاقل وراكز

نادر ابتسم يجامل ابو ومشي كاره عمرو ومايفكر غير في الي بتعوضو عن دنيتو التعيسة

في سيارة فيصل

ندى : هااااااي جن جن

جنى : هااايو ندوشو

فيصل يضحك : والله عليكم القاب زي وجهكم

جنى : هيي هيي وايش دخلك انت

ندى : بكيييييييفنا مالك أي أي دخل

فيصل : خلاص خلاص كلمة انقالت وندمت اني قلتها

ندى وجنى :ههههههههههههههههههههههههههههههههه

فيصل : ايوا صح نسيتوني مبرووك ندوش عقبالك يارب

ندى استحت : الله يبارك بعمرك

جنى باستفزاز : ندوووش من متى نقول ندوووش

هنا ندى خلاص كان نفسها تقتل جنى فيصل : اقلدك ولا حرام اناديها ندوش

ندى : اخوي عادي يناديني ندوش صح فص فص

فيصل لف عليها وشوية ويكفخها : فص فص يفص راسك نصين في عينك فص فص قولي فصولي فوفو مو فص فص

جنى وندى ميتين ضحك :ههههههههههههههههههههههههه

فيصل : هين هين يا عود الند

ندى برطمت : لاحرام مايصير كذا

فيصل ابتسم بخبث : الا يصير ونص كمان

وكملو باقي الطريق على هذا الحال اما بالنسبة للبقية الكل حضر الزفة الي على البحر لين وصلو للقاعة نهى طلعت الغرفة تتصور وطبعو البنات عندها

رشا: يااااي شكلك مرة حلو

نهى : تسلمي ياعيوني عيونك الحلوة حتى انتي خياال
رشا كانت لابسة فستان موف قصير كت مخصر على جسمها يعني طالع خيال

دلال: مبروووووك يا احلى عروس والله الولد بيروح فيها اليوم

نهى استحت : خلااص يا بنت استحي

الكل ضحك على خجلها

جنى : لا صح صح حرام عليكم تحرجوها

نهى نطت : أول كلمة حق تقولها جنو

جنى عصبت : هيي ادافع عنك وتقولي لي كذا

رشا : يلا بنات ننزل بعد شوية راح يدخل نادر

البنات : اوك

نهى بخجل :رشا حبيبتي خليكي معاي الله يخليكي لاتتركيني

رشا ضحكت بخبث : ههههههههه صدقيني اخوي ماراح ياكلك وطلعت ..

وكملت نهى تصوير والبنات تحت رقص وجناااان

وقت الزفة بدأت تنزف على موسيقى هادية وقفت شوية بعدين دخل نادر سلم على راسها ومشيو لين وصلو الكوشة

نسيت اوصف فستان نهى كانت لابسة فستان أحمر ناااااعم وتسريحة بسيطة مرفوعة طالعة جنان بسمارها البرونزاجي .

والبنات كلهم صراخ وتصفيق وشي

جلسو شوية بعدين قامو يرقصو على أغنية مي سليم احلوت الأيام و طبعا هي ماشاءالله فناانة في الرقص اخذت راحتها وبالذات فستانها كان مرة ناعم ويساعد على الرقص والكل تجنن عليها وصارو يسمو عليها وبعد ماخلصوو طلعو هي ونادر غرفة لوحدهم فوق ياخذو راحتهم مع بعض
نهاية الجزء الواحد والعشرون من رواية كرهتك في لحظة وحبيتك العمر كله

 
 

 

عرض البوم صور dali2000   رد مع اقتباس
قديم 01-05-10, 11:17 AM   المشاركة رقم: 20
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13121
المشاركات: 14,167
الجنس ذكر
معدل التقييم: dali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسي
نقاط التقييم: 4972

االدولة
البلدCuba
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
dali2000 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : غموض المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الجزء الثاني والعشرون والقبل الأخير

يايمه حبيته يايمه حبيته قلبي تعلق فيه زفوني لبيته >>نغمة جوال سارة

ردت بكسل وهي نايمة :الووو

:الوو معليش على الازعاج هذا جوال سارة

سارة استغربت من الصوت :ايوا نعم

:معاكي شهد أنا كنت أعرف زوجك خالد

سارة انصدمت:.....

شهد:يكون بعلمك خالد كان يحبني ويعشقني وكل يوم يجي عندي الشقة بس أبو غصبو على انو يتزوجك بس ترا للحين يكلمني ولو تبغيني أثبتلك تعالي الشقة عندي بكرة الساعة 9 العنوان .....وقفلت على طول
سارة ماقدرت تمسك نفسها وجلست تبكي مستحيل خالد كدا بس مااقدر اعرف لو صادقة ولا كذابة غير لمن أروح بس صعب أروح عند وحدة مااعرفها .

الجهة الثانية دق فيصل على خالد وقالو نفس الكلام عشان يجي الشقة بس راح تنجح الخطة ولالا

عند بيت ياسر

سناء تلعب مع بنتها سندس دخل عليها ياسر جلس يتأملها وهيا مو حاسة عليه ويقول في نفسو حرام الي انا جالس أعملو في بنت الناس اعذبها واعذب نفسي معاها بس لمن يتذكر أنو كان يكلمها قبل لا يتزوجها يحس انها نجسة في نظرو >لاتستغربو هذا الي حاصل في الزمن هذا

ياسر بحدة :سناء ممكن تلبسي بنتك عشان بطلعها الملاهي

سناء استغربت : طيب وانا اللبس ولالا

ياسر : لا بخرج انا وبنتي لوحدنا مو محتاجين وحدة زيك

جرحها كلامو ايش قصدو بوحدة زيك راحت لبست سندس وماسكة دموعها

سندس :ماما ليش ماتخرجي معانا

سناء ماسكة نفسها : انا تعبانة شوية يمكن أروح عند أمي يومين طيب ماما

سندس ضمتها طيب وانا راجعة بقول لبابا يجيبلك دوا عشان تصيري طيبة

ضحكت سناء على براءة بنتها وودعتها وأول ماخرجو جلست على سريرها تذكر قبل لاتتزوج كيف كان ياسر معاها

رجعت بذكرياتها قبل 5 سنين

أم ناصر :سناااااااء خالتك اليوم جاية يلا قومي كل هذا نوم

سناء وفيها نوم :خالتي مين عندي مليون وحدة كل يوم وحدة تجي ماتخليني انام

أم ناصر شقهت :خالتك أم ياسر ياقليلة الحيا كذا تقولي عن خالاتك قومي

سناء من سمعت ياسر على طول قامت على الحمام الله يكرمكم

ونزلت صلت ولبست فستان قصير وردي فاتح وكعب أبيض وفتحت شعرها ونزلت تستقبل خالتها

راحت سلمت على خالتها وبنات خالتها وكان معاهم ياسر الي تطوع يوصلهم عشان يشوف حبيبت قلبو

ياسر : كيفك سناء .؟

سناء استحت ونزلت راسها :تمام تسلم وماشاف الا غبرة منها

بعدين وهم جالسين سناء راحت المطبخ عشان تعمل القهوة وهي تجهز دخل عليها ياسر

ياسر :ياقلبي أمووت على البنكي الناعم

سناء : ياسر بليز خلاص بعدين يشكو أنو في شي بيننا

ياسر :خلي الكل يعرف عادي مو أنا بخطبك قريب

سناء :بس ..ما أمداها تخلص كلامها الا هو محوطها من خصرها وأنفاسو قريبة مرة منها هنا تجمدتت ماعرفت ايش تعمل

ياسر :أحــبـكـ

سناء سااكتة مصدومة من حركة ياسر وهو على طول طلع

نرجع لزمن هذا

عند سارة بعد مادقت على خالد الساعة 8 وجوالو مقفل قالت أكيد في شي وقالت وراحت بسرعة لبست عبايتها وهي طالعة

أم ياسر : سارة على وين يابنتي

سارة : بروح عند خالد بعملو مفاجاءة وطلعت على طول

أم سارة الله يسعدكم

في بيت أبو فواز

نهى :مامي ابغا أروح الردسي عشان نادر بيجي اليوم وابغا أشتري صندل وكيك وكدا

أم فواز : خلاص مين بيروح معاكي

نهى : انا وندى ومنال

أم فواز : خلاص انتبهي لنفسك ولا تتأخري

نهى :ثانكس مامي

رااحت طيران قالت لندى الي كانت ناوية تدشر هي ومنال ونهى تروح تشتري الي تبغا

نهى لبست عبايتها كانت عادية بس ماسكة أخر الكم ولونو فوشي ومو عاملة مكياج

ندى عبايتها الطبقة الأولى لونها أحمر والي فوقها شفاف اسود ومكياج ناعم وروج أحمر صارخ

يسرى بحكم أنو أبوها شديد مرة عبايتها كانت الأكمام وااسعة وفيها زي الشريطة ولونها أسود وعاملة مكياج خفييف وروج فوشي

راحو ويسرى وندى كانو يمشو لوحدهم

ندى : وييييييييييي منووولي ألحقي شوفي هداك مرررة يجنن

يسرى : شكلو مو غريب عليا

ندى طالعتها بنص عين :اعترفي من وين تعرفي

يسرى :عن السخافة أظنو طلال صاحب فارس

ندى استغربت : ايش عرفك بصاحب فارس

يسرى تلخبطت : لابس دايما اشوفو معا ومرة تقابلنا في الأندلس وانا مع عمتي ليلى

ندى شكت بس سكتت

عند فارس

أبو خالد : انا كلمت الدكتور وكذا وان شاءالله بنسافر بعد اسبوع

فارس وهو خايف: بس اخاف ما ما....تنجح ال..عم..لية

أبو خالد : توكل على ربك والي ربك كاتبو راح يصير

فارس كان فرحان وفي نفس الوقت خايف وشايل هم

نهاية الجزء


********************

الجزء الأخير من رواية كرهتك في لحظة وحبيتك العمر كله

سارة وصلت للعنوان وجربت حظها تدق على خالد بس للأسف جوالو مقفل نزلت بخوف وراحت للشقة أول مادقت الجرس جا فيصل من وراها وخدرها ودخلها الشقة

و للأسف عقول تدمر بيوت حب ينهي حياة

أين عقل الإنسان هنا مسألة شرف هنا الحياة ليست مجرد لعبة

ولكن البعض لايهتم

اخذو سارة وفسخو ملابسها وتركوها في السرير وبعدها بدقائق وصل خالد شاف جوالو كان مطفي مافي شحن ودخل وهو يملأوه الخوف من المنظر الذي سيراه

دق الجرس وفتحت له شهد ودلته لغرفة سارة

كان فيصل معها في نفس السرير دخل عليهم خالد وصرخ ساااااااااااارة

**خالد **

لم أصدق ما أراه ولاكن عيني تثبت ما رأيت لم اتمالك نفسي واخذت بضرب فيصل بكل طاقتي ولاكن سارة لاتتحرك لماذا لاتتحرك اقترب منها فرأها نائمة ضربتها ضرب من كل قوتي ضربتها ضرب انا تألمت منو ولبستها واخذتها

في السيارة

سارة :راااسي خالد

خالد بعصبية : اسكتي فضحتينا الله ياخذك يا حيوانة ياحقيرة يا......

سارة : خالد حياتي أحبـك وبعدها لم يسمع صوت لسارة جن جنونه أخذها لأقرب مستشفى

بعد أسبوع

سارة جسمها لم يتحمل المخدر ومع الضرب والموقف الي صار دخلت في غيبوبة

فارس ذهب الى كندا يجرب حظه في العملية

طلال تقدم الى يسرى ووافقت

ورامي بما أن يسرى ذهبت لغيره خطب غزل


في بيت أبو راشد

رشا كانت لابسة جينز برمودا >نص الساق وتي شيرت أخضر لركبة طالع شكلها كيووت

نزلت تدور على نادر عشان تبغا يوصلها العرب مول عند البنات عشان يشترو اغراض الزواج

راحت شافت المجلس مافي أحد وفي مفاتيح على جمب راحت وقفت قالت ناادر وينك قام سعود الي طلع يجيب جوالو وكان داخل ميزها كان يبغا يكلمها من زمان بس ماقدر على طول دخل

سعود : رشاا

رشا خافت : هل.لآآ سـ..عود

سعود انا ماقصدي شي غلط بس أنا حبيت أني أقولك أنا بخطبك وأتمنى توافقي

رشا : بس انا مااقدر اتزوج مستحيل لاا

سعود : اانا عارف وانا راضي ماابغا عيال أبغاكي انتي وبس هنا رشا استحت وقالت خلاص كلم اخوي وشوف

سعود طار من الفرحة ولا اراديا : أحــــــبـــك

رشا خلااص ماتت من الخجل وطلعت

في المطار

رجع سعيدا رجع أخيرا داس على أرض مملكته بعافيته وكما خلقه رب العالمين اتجه وحضن أخوه خالد

فارس يبكي : انا امشي ياخالد انا امشي

خالد كان فرحان لأخو : الحمدالله الحمدالله يارب

أبو خالد : يلا ياخالد أكيد اخوك يبغا يرتاح خلينا نرجع البيت

فارس: طلال تبغا ترجع البيت ولا تجي معانا

طلال :لو ماعليكم زود توصلوني بيتي

خالد : ماتبغانا نمر على بيت أبو ياسر أول وغمز لو

طلال ضحك وتنهد : يااااااااااااااريت

فارس : هانت بعد كلها كم يوم وتملكو

طلال : ان شاءالله

في بيت أبو خالد كان الكل مجتمع ينتظر وصول فارس

رنا : فواز دق شوف يمكن صار شي ليش تأخرو

فواز ضحك على حماسها : يابنت الحلال اهدي الحين بيجو

يوسف : ياشيخة كان رحتي المطار احسن

رنا : كان ودي بس خالد قالي لاتعملي أفلام هندية في المطار

دلال : ماكذب عارفك

هنا دخل فارس وابو خالد وخالد

الكل فرح والي بكي لمن شافو فارس يمشي راحو حضنو وتحمدو لو بالسلامة

بعدها بيومين كان في عزيمة في بيت الجد بمناسبة رجوع فارس

ندى ركبت بريسسز >تقويم و عقلت شوية بس لسه لسانها طويل
وكانت عاملة لون أورنج طقم مع فستانها الأورنج الصارخ وبوت أسود واكسسوارات أسود وأورنج و روج لونو زي الفستان وشعرها كيرلي

ندى : انا الحمدالله الوحييدة فيكم الي لسه عايشة حياتي وعزابية

منال : ياكلبة وين طيرتيني ترا لسه على قلبك

سعاد : وانا على معدتك

روان > اذكركم فيها اخت زوج ليلى بنت عم منال

روان : حرام أكلتو البنت

منال وانتي معانا عزابية يابنتي

روان بصراخ : ياااااااااااارب زوجني وريحني منكم

سعاد : احمدي ربك مو في وجهك كل يومين

رشا :هههههههههه وانتي الصادقة كل يوم

ليلى بابتسامة خبث :بنااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااات

الكل : ها ..نعم .هلا ...خير

ليلى : رشو انخطبت

الكل صار يباركلها

منال :يالخايسة من ورانا ولاتتكلمي

رشا استحت

عند الشباب

: الحمدالله على السلامة

فارس : الله يسلمك خالي محمد

سامي : كيف شعورك قبل والحين .؟

فارس سكت فترة بعدين رد بهدؤ و ابتسامة : مستحيل شي يوصف شعوري لا أول ولا الحين

راشد : يلا يافارس والمشي ومشيت متى الزواج ان شاءالله

فارس :هههههههههههههههه لمن تكون في عروسة

نادر : عندي لك وحدة

فارس استغرب : مين؟؟؟!!

نادر : اخت صديقي سعود

ياسر : مو رامي خطبها

نادر : هما ثنتين وحدة كبيرة والتانية 19 سنة
فارس : سعود ولد أخلاق وماينعاب وأكيد أهلو بيكونو نفس التربية .

سامي : ياقلبي الكل خطب واتزوج وانا لسه شكلي بعنس

الكل :ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

في المطبخ

ندى : سيتي يابنت الذيين وين القهوة الي قلتلك من ساعة تسويها

سيتي بخوف :معلييش مادام انا في روه >روح صلي

ندى : يالكذابة انا شوفتك مع السواق برا

فهد دخل عرض : وانا كمان شوفتك ويلعب بشعرك

الشغالة هنا انهارت وراحت تبكي

ندى وفهد سكتو شوية وطالعو في بعض ومااااااتو ضحك

ندى : مشكور ياولد العم ماتقصر

فهد : العفوو يا برتقالة

ندى بعفاشة : برتقالة تاكلك ان شاءالله

فهد : كيف برتقالة تاكلني انا اكلها مو هي تاكلني

ندى : يوووه دمك ثقيل

وجلسو ساعة يتضاربو

دخل مشاري : وه وه وه ياقليليين الأدب جالسين مع بعض ولا..

فهد : مشاري يشوف انا احبها وبخطبها لمن أكبر يعني حلالي عاتي

هنا ندى ومشاري انصدمووو

مشاري : كنت بقول ولا تعزموني بس غيرت رأي

ندى وجهها حمر وطلعت

مشاري بتعجب : من جدك تحب الولد هذي

فهد بحالمية : آآآه واموت فيها بعد

مررت الأيام والعائلات السعيدة بين أفراح وأحزن توفي الجد بعد فترة قصيرة ولاكن الجدة لحقته بعد مرور سنتين

وبعد 4 سنوات

نهى & نادر

تزوجو وخلفو بنت سموها منى عشان قريب من اسم امها وتخرجت نهى من الجامعة واشتغلت معيدة في الجامعة

نادر :تصدقين مااتخيل انو في يوم كنتي بتروحي لواحد غيري

نهى: انت لسه فاكر خلاص احمد ربك اني معاك

نادر من كل قلبو : الحمدالله بس تصدقي انا

كرهتك في لحظة وحبيتك العمر كله

سارة & خالد

خالد كان في طريقو للمسجد لمن دق جوالو برقم غريب
رد خالد باستغراب :الوو

المستشفى : الأخ خالد ال....

خالد : ايوا نعم مين معايا
: معاك المستشفى حبيت ابشرك سارة ال.. قامت

خالد مو مصدق بفرح : صدق بالله الحين جاي اصبر اصلي واجي الحمدالله الحمدالله لك يارب

في المستشفى

خالد راح عندها : سارة عيوني

سارة تبكي :والله اسفه انا ماغلطت سامحني ياقلبي

خالد :اوووش انا مسامحك من غير ماتقولي شي بس ياسارة انا تعذبت سنتين من غيرك حرام عليكي بس الصراحة انا

كرهتك في لحظة وحبيتك العمر كله

سارة : وانا بعد احبك بس سنتين ماكنت حاسة أيش صار حكيني

وخالد قالها كل شي حصل

سارة جلست تبكي :فاتني كل شي ماشوفت جدي وجدتي ماحضرت أي فرح

خالد بابتسامة :اهم شي قمتي بالسلامة وان شاءالله تحضري فرحك

سارة استحت : ان شاءالله
يا عاشقين اسمعوا .. قصة غرام احكموا
لا تظلموا الغريم ..
بالله عن تظلموا .. عاشقين ارحموا
الحب شي ٍ عظيم ..
يا ناس شوقي لهم .. يخصهم وحدهم
بي زود عشق الغرام ..
قلبي سكن عندهم .. واهتوي وصلهم
وما اقدر اعبر كلام ..
يا شوق قلبي شديد .. في ود منهو عنيد
يا كم تحمل هموم ..
صبري ابد ما يفيد .. يا من غلاكم اكيد
لا تلوم قلب محروم ..
سناء& ياسر

ياسر كان جالس يقرا جريدة وسناء توها قامت من النوم وفي سريرها تتأملو وهو هادي وتحس بألم تحس بالقهر على معاملتو لها

ياسر انتبه انها صاحية ابتسم اول ماشافها بعدين فجاءة قلب قالها بسرعة قومي بعد شوية الغدا

سناء جلست تبكي : حرام عليك يا ياسر ليش تعاملني كدا انا مقصرة معاك في شي ولا غلطت في شي والله احبك وربي شاهد


ياسر بحزن : انتي خنتيني

سناء استغربت : متى مستحيل ياسر انا احبك ومستحيل اخونك

ياسر بعصبية : والأمير النائم الي في المسن

سناء جلست فترة تحاول تستوعب بعدين تذكرت وماتت ضحك

ياسر : انا قلت شي يضحك !!!!!

سناء : هذاك اخوي جاسم

ياسر : طيب ايش الي يثبت لي

سناء مسكت جوالها وطلعت رقمو الي مخزنتو باسم الامير النائم ومسكت جوال ياسر ودقت منو وطلع رقم اخوها

ياسر كأنو احد كب موية باردة فوقو سكت لحظات يحاول يستوعب بعدين قالها والله اسف والله ماكان قصدي والله انتي اخلاق انا حيوان يوم شكيت فيكي


سناء تبكي بفرح : الحمدالله انك عرفت قبل لا يصير شي يخرب زواجنا

ياسر: سناء والله اسف بس تصدقي

كرهتك في لحظة وحبيتك العمر كله

سناء استحت : وانا اكتر حبيبي
فواز & رنا

كناري الحب عندهم ولدين تؤام والبنت في الطريق جاية

فواز : تصدقي كل مااتذكر وحنا بزارين لمن خطبتك انا تزوجتك عشان كرامتي بس انتي يادبه خليتيني أحبك

رنا : بس في فايدة من انو كرامتك تنداس

فواز : هههههههههههههههههههههه حرام عليكي بس تصدقي

كرهتك في لحظة و حبيتك العمر كله

رنا : وانا أمووت فيك يا قلبي


وهذه نهاية روايتي كرهتك في لحظة وحبيتك العمر كله

 
 

 

عرض البوم صور dali2000   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة قبيلية و النعم, كرهتك في لحظة وحبيتك العمر كله, كرهتك في لحظة وحبيتك العمر كله .حبيتك كرهتك, كرهتك في لحظة وحبيتك العمر كله للكاتبة قبيلية و النعم
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 10:33 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية