لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


يا سنين عمري كفايه حزن ياسنيني للكاتبة هاوية

بسم الله الرحمن الرحيم يبت لكم هالقصه ونشاء الله تنال على اعجاب الكل

إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 16-09-08, 07:32 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Sep 2008
العضوية: 94328
المشاركات: 44
الجنس ذكر
معدل التقييم: سلفر000 عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدUnited Arab Emirates
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
سلفر000 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : القصص المكتمله
Exclamation يا سنين عمري كفايه حزن ياسنيني للكاتبة هاوية

 

بسم الله الرحمن الرحيم
يبت لكم هالقصه ونشاء الله تنال على اعجاب الكل


 
 

 

عرض البوم صور سلفر000   رد مع اقتباس

قديم 16-09-08, 07:47 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Sep 2008
العضوية: 94328
المشاركات: 44
الجنس ذكر
معدل التقييم: سلفر000 عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدUnited Arab Emirates
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
سلفر000 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : سلفر000 المنتدى : القصص المكتمله
Exclamation

 

________________________________________
كفاية حزن يا سنيني
للكاتبة / هاوية



(الجزء الاول )

(حزن) بنت ولا كل البنات بطبعها او العيشة اهي اللي فرضت عليها انها تكون
هادية وحساسة وايد واهي بطبعها انسانة مرهفة وناعمة وشفافة تربت حزن ويا يدتها ام مبارك (ام امها) من يوم هي ياهل
وعندها اخوان من الاب حمد أخوها العود 27سنة ومحمد 26سنة و راشد 24سنة ، ابوها بو حمد انسان الله منعم عليه من الخير
ومقتدر ماديا ومعيش اهل بيته احسن عيشه وساكن في بوظبي ، امها بعد معرسة من واحد بعد ما طلقها ابو حزن وساكنة في العين ، خلصت حزن دراستها الثانوية بتفوق وكان حلم حياتها انها تستوي
(بزنس ويمان ) وفعلا يابت نسبة تؤهلاتها دخول كلية الطب بس هي عمرها ماحبت الطب ودشت كلية التقنيا العليا
شرات اعز ربيعاتها موزة اللي تستوي بنت خالتها و اكثر عن اخت اللي انحرمت منها والحينه اهي في سنة ثالثة وباجي
لها سنة و كورس وتتخرج.. عمرها 21 سنة ..
( هذه نبذة صغيرة عن حزن بطلة القصة )
.....................

(في بيت حزن )

حزن بعد ماردت من الكلية دشت الصالة وعقت عبايتها وشليلتها على الصوفا وراحت تزقر على يدتها ..
حزن ( يدتها اللي ربتها كانت تزقرها امايا ) : امايا اماااااااااااااااااااايييييييييييييييييييييييييييي ييا امايا وينج ..
( ويوم شافت انه محد رد عليها راحت المطبخ تزقر الخدامة ) : سونيا سونيا.. يعلج المرض وينج اوووووووف اوووووووووف هذيل وين راحوا .
ومع دشت اليدة وسونيا اللي ميودة يدت حزن الى الصالة .. حزن ربعت عند يدتها ..
حزن : بسم الله عليج امايا شو استوابج ..وين كنتن ..هي انتي ( وكانت تأشر على سونيا ) سيري يبي ماي اربعي .(وعقب ما سارت سونيا يودت حزن يدتها ويلسها على الكرسي )
يدت حزن ( وكان باين عليها التعب) : ما فيني شيء فديتج الا شويت تعب و خاز عني ..
حزن ( بخوف ): الله يهديج امايا انا كم مرة قايلة لج انج ترتاحين وسونيا اهي الا بتسوي كل شيء عنج بس انتي الله يهداج ما تسمعين الرمسة ..
يدت حزن :سونيا هالخبلة شو عرفها بالبوش .. هذه خوافة ما تقرب عدالهن ..
حزن ( تضحك على رمسة يدتها ) :ههههههههههههههههه امبونها هاي سونيا خوافة حتى من القطاو تخاف منها عافانا الله ما علينا يا ام مبارك ( ولدها العود مبارك اللي هو خال حزن العود) المهم سلامتج والبوش خليه يولي ما منه الا ويع الراس
حطي هندي يراعيهم وفكي عمرج من حشرتهم ..
يدت حزن : ما علينا من البوش برمس خالج يحط هندي لين ما يخوز التعب عني وعقب بقضبه الباب تراني ما اصبر عن بوشي .. المهم تغديتي ولا بعدج ..
حزن :ههههههههههههه اسميج يا امايا تسوين اللي براسج وما عليج من احد .. لا اشقايل اتغدى واحلى ام بالعالم والكون والمجرة هب وياي ( وقامت لوت على يدتها )..
يدت حزن :ههههه يعلني ما اخلى منج غناتي والله يبلغني فيج عروس قبل لا اموت ..
حزن :بسم الله عليج عله يومي قبل يومج والله لا يخليني منج الغلا ..ان شاء الله بتشوفين عيالي وعيال عيالي وبتربينهم بعد ..
يدت حزن :ههههههههه عيال عيالج بعد ..العمر فديتج ما فيه كثر ماراح قومي فديتج بدلي عسب نتغدى ..
حزن :الله يطول عمرج ويخليج ذخر لي يارب ..ان شاء الله بسير ابدل وباقول لـــ سونيا تنجب الغدا..
( وقامت حزن تبدل ملابسها وهي كلها خوف على يدتها او بالاصح امها اللي ربتها من يوم وهي ياهل كانت لها الام والاب في نفس الوقت
اللي عمرها ما حسستها باليتم او انها غير عن اليهال مع انه ابوها وامها هب ميتين انفصلوا عن بعض وكل واحد فيهم في طريج عرس وياب عيال
المهم حزن خافت على يدتها وايد وهذه هب اول مرة اللي تتعب فيها وايد كان قبل تتعب بس تقول في خاطرها كبر السن له عامل في هالتعب بس الحينه واايد تعبت خاصة في الفترة الاخيرة
قالت خاطرها انها بترمس خالها مبارك عقب الغدا يوم بترقد يدتها بتشوف شسالفة هالتعب وتخليه يسويها فحص شامل )

.........................

( بعد الغدا وعقب ما رقدت اليدة قامت حزن بتدق حق خالها مبارك تخبره عن يدتها ولانه وايد تتعبره شرات ابوها اللي انحرمت منه لانه وايد حنون وعطوف عليها شرات يدتها
واهو وايد يحبها شرات عياله الاو شوي يرن التلفون ويقطع عليها حبل افكارها تررررن ترررررررررن تررررررن قامت تشيل السماعة وكانت ربيعتها موازي متصلة )
حزن :الووو
موزه:مرحبا ملايين ومليار في ذميتيه ولا يسدن بج يا بنت سلطان .
حزن : هههههههههههه بالمهلي هذا كله لي بعدي عمري و الله يا موازي ..
موزه:اذا هب لــ حزوووووووووونه فديت عمرها بنت خالتي الوحيدة عيل حق منوو.. المهم اشحالج يالدبة ..
حزن : توج اش زينج الحين دبة ما علينا يا بنت سالم بخير يعلج الخير .. اشحالج انتي
موزه:دووووم ان شاء الله .. بخير يمال الخير ..المهم شو تسوين الحينه
حزن : والله ماشي توني بدق لخالي مبارك الاو اتصلي حضرتج ..
موزه:اهاااا اممممممم وليش تدقين لخالي ..
حزن (اتنهدت) : ماشي بعد يدووه وايد تعبانه اليوم وانا رادة من الكلية ماحصلت حد في البيت الا وشوي حدرن اهي وسونيا رادين من عند الدختر.
موزه:سلامتها ما تشوف شر ليش شو بلاها..
حزن (بحزن ) : ماشي بس احس الفترة الاخيرة كله تعبانه على اقل شيء تتعب .. فقلت برمس خالي عسب يوديها المستشفى ..
موزه: اكيد هذا من البوش مالها انا ما ادري شو عايبنها فيه .. تبيعه وتفكنا منه ومن ويع الراس ..
حزن : هههههههه والله لا تسمعج لا تكسر عصاتها على ظهرج ..
موزه: هههههههههههههههههههه اسميها يدووه بغت اي شيء تيودها علي عسب تكسر عصاتهاعلى ظهري ..
حزن :هههههههه حرام عليج والله انها طيبة وتحبج بس انتي الله يهداج لسانج هب ميودتنه جدامها كل طولت اللسان وحركاتج اللي شرات اليهال تسوينها جدامها ..
موزه:هاااا بنت سلطان اشوفج قمتي تخورين ..
حزن : لا قمت اخور ولا شياته انتي الصج ما يعجبج ..
موزه:المهم نسيتني انا حق شو متصلة ..
حزن : صح هب من عوادج تتصلين الظهر ..خير
موزه: الخير بويهج يا بنت سلطان .. يوم الخميس مسوين عزيمه لاخوي سعيد اشتغل عقبالج ان شاء الله ..وطبعا نباكم تشرفونا
حزن( بفرح ) : الف الف الف مبرووووك الله يعطيه خيره ويكفيه شره .. آآآآآآه ( تتنهدت) عقبالي ان شاء الله ليش لا ..
موزه:المهم تراها عزيمة عائلية يعني انتوا وقوم خالي مبارك وقوم خالي محمد و..... ( قاطعتها حزن)
حزن :وامايا ( تقصد امها الصجية ) بتيي ؟؟
موزه( بحزن ) : امممممم ما ادري والله بس امايا رمستها وقالت لها حق العزيمة ..
حزن ( بحزن): اكيد كالعادة بتحجج باي شيء عسب ماتشوف ويهي ..
موزه:ان شاء الله بتيي ونظرة الشؤوم هاي غيريها اصلا خالتي مريم دومها تحبج بس ريلها الكريه اللي ما يخليها تيي صوبج وصوبنا ..
حزن : ما علينا تبون هدية وهب لازم ..
موزه:اكيد بعد هذا سؤال ينسأل انتي ويهج .. ترى ان ييتي فاضية بردج من العين لين بوظبي مشي .
حزن : ههههههههه تسوينها يا بنت سالم ما علينا بخبر يدووه والحين يللا قلبي ويهج خليني اخلص شغلي ..
موزه:ما عليه يا بنت سلطان الحايه بتردج عندي وبتشوفين.
حزن : هههههههه الله لا يحوجني لج ان شاء الله .. والحينه تامرين شيء غناتي.
موزه:ما يامر عليج عدو سلامه راسج.. سلمي على يدوووه وااااايد وحبيها قولي لها من عند موزوه .
حزن ( بابتسامه على ويها) : ان شاءالله ..الله يسلمج وسلمي على خالوه وعمي وكلهم .
موزه:ان شاء الله ..يالله في وداعه الله
حزن : وداعه الرحمن
..................................

(بيت موزه)

( بندت موزه من عند حزن وشوي الا يحدر على الصالة هزاع اخوها العود )

هزاع:السلام عليكم موازي.
موزة:عليك السلام خير ان شاء الله راد من وقت اليوم.
هزاع:ماشي لا يعه جبدي من الدوام قلت لهم اني تعبان وطلعت .
موزة:اهااااااااا لايعه جبدك .. حسرة علينا ناس محصله اشغال ولايعه جبودها وناس يدورون الاشغال دوارة هب محصلينها .
هزاع: انتي يا ام لسان بدال هالهذرة الماصخة سيري قولي حقهم يحطون الغدا تراني واصل حدي من اليوع .
موزة:ان شاء الله (ماي براذر ).
هزاع:عشتوا قمنا نرمس انجليزي..
موزة:هيه طال عمرك عيل شو..
(وظهرت موزة من الصاله عسب تقول حق الخدامة تنجب الغدا وحصلت امها في المطبخ )
موزة:ها امايا شو تسوين ..
ام هزاع:ماشي فديتج اشوف ميري شو طابخة لنا اليوم..
موزة:اكيد برياني كالعادة .
ام هزاع: هيه والله اشدراج...
موزة:تراها ذبحتنا بالبرياني 24ساعة طابخته لنا ..المهم ماعلينا هزاع يه ويقول واصل حد انجبوا الغدا..
ام هزاع:واعليه راد مبجر اشعنه ..
موزة:ما عنده شيء الا ولدج مدلع وايد ولايعه جبدي وقص عليهم اونه تعبانه .
ام هزاع:يالله عن الرمسة الماصخة اقطعيها ترى هزاع يسواج ويسوى هلج كلهم.
موزة ( امبوزة ):هيييييييه اكيد يسواني حبيب امه ..
ام هزاع:هيه حبيب امه وانتي خليج بزية ابوج ..
موزة:هيه والله فديت روحه ابوج هو الوحيد اللي معبرني..
ام هزاع:يالله سيري بدلي وزقري ميري تنجب الغدا..
موزة:ان شاء الله ..
(وطلعت من المطبخ تتحرطم على امها وهزاع وركبت الدرج بتسير حجرتها وتزقر ميري ودشت حجرتها
وبدلت وصلت الظهر ونزلت تتغدى ويا اهلها لانه ابوها وسعيد ردوا من الدوام )

( نبذة صغيرة عن اهل موزه)

(موزة عاشت ويا امها وابوها واخوين اللي هم هزاع الولد البكر 27 سنة اللي يشتغل موظف بدائرة الماء والكهربا بالعين
وسعيد 26 سنة مخلص جامعة وانسان متفوق اشطر اخوانه ويشتغل في ادارة الاقامة والجنسية بالعين
وموزة 21 سنة البنت الوحيدة في عايلتها بزية ابوها في الكلية التقنيا العليا بالعين تدرس البزنس شرات حزن بنت خالتها
ام هزاع ( فاطمة ) ام جدا حنونه على عيالهاوتحب حزن ومعتبرتها بنتها وتعوض فيها الحنان اللي مفتقدته من امها
بو هزاع ( سالم ) اب حنون وعطوف جدا على عياله واهل بيته )

.......................

( على طاولة الغدا الكل متجمع )
بوهزاع : ها مويز شالكلية وياج .
موزة : والله يا بويه شو اقلك نص نص ما شي الحال .
سعيد : شو نص نص هذا مستقبل هب لعبة.
بوهزاع : غناتي فديتج شد حليلج ابى ارفع راسي فيج .
هزاع : ها بو هزاع اشوف الا مويز بترفع راسك ونحن شو عيل .
موزة: الله على الغيرة هب كفاية امايا بعد ابويا ..
ام هزاع : انتي مول ما تلمين لسانج داخل ثمج انا ابي اعرف على منو طالعه جي .
هزاع : هههههههههه على منو بعد اكيد على يدووووووووه .
ام هزاع : اقطع عن هالرمسة الخايسة امايا هب جي .
بو هزاع : عيل اكيد عليج ههههههههههههههه.

 
 

 

عرض البوم صور سلفر000   رد مع اقتباس
قديم 01-05-10, 01:34 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13121
المشاركات: 14,167
الجنس ذكر
معدل التقييم: dali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسي
نقاط التقييم: 4972

االدولة
البلدCuba
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
dali2000 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : سلفر000 المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

لتأخر نقل الرواية ،يتم نقلها من قبلي

********************


________________________________________
(الجزء الثاني )

ام هزاع ( تطالعه بنص عين ) : ها بو هزاع قمنا نقط خيط وخيط .
بو هزاع : ههههههههههههههههههه لا فديتج لا نقط ولا شياته انتي الاصل انتي دانه هالبيت وشمعته وبلياج البيت هب شيء ( ويغمز لــ موزة ).
موزة : الله يعني قمنا نتفدى ونغازل احلى يا ام هزاع منو قدج .
ام هزاع( اللي حست باحراج من رمسة ريلها ) : انتي شدخلج في سوالف الكبار .
موزه( وتغمز حق اخوانها ) : سوالف الكبار يعني الحين استواينا يهال .
هزاع وسعيد ( اللي انفجروا ضحك على امهم المستحية من رمسة ابوهم ) : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههه
ام هزاع : ما علي منكم صج ما نتعطون ويه ..الا صج مويز دقيتي حق يدتج .
موزه :اوووه نسيت اخبرج هيه دقيت حقها وكلمتني حزن وتقول انه يدوه وايد تعبانه .
ام هزاع ( وبدا عليها الخوف ) : واعليه على امايا اشياها ..
موزة ( وهي تبلع الاكل ) : ما فيها شيء تعرفين كبر السن والبوش هذا مالها هو اللي ياب لها التعب انا ما ادري شو عايبها فيه .
ام هزاع: شو بعدعايبنا وهب عايبنها بوشها وحلالها كيفها انا ما عليه منج بروح بدق حقها ( وقامت تدق حق امها ).
موزة : الا صح سعيد .
سعيد ( وهو ياكل ) : ها شو عندج .
موزة : ما شي بس الخبلة حزونه تقول تييب هدية لك ولا لأ ..
سعيد ( ويطالعها بنص عين لانه يعرف اخته وحركاتها ) : وان شاء الله قلتي لها تيب .
موزة ( باتسامة شاقة الحلج ) : اكيد عيل اشلون حد يدش فاضي .
سعيد ( وعصب من حركة اخته الماصخة ) : تدرين انج ........( بس حشم ابوه اللي يالس وياهم ولا كان ما قصر فيها وتم يتوعد لها ويقول في خاطره شغلج بعدين يا مويز ).
موزة : اني شو ؟؟
سعيد ( يطالعها بنظرة احتقار وياشر بايده هين صبرج علي ) .
هزاع ( انتبه لحركاته اخوانه ) : هييييه انتوا اشعنه الاشارات .
موزة ( وقامت من على الطاولة ) : ماشي ماشي بسير ارقد ..
(وخلصوا الغدا وقام الاب يريح داخل حجرته وهزاع سار حجرته يرقد وسعيد راح الصالة عند امه يتخبر عن يدته )
سعيد : ها امايا رمستي يدوه .
ام هزاع : لا والله يا وليدي حصليتها راقدة واعليه اكيد تعبانه .
سعيد : عيل منو كنت ترمسين .
ام هزاع : هذه حزن فديت عمرها قالت لي انها خبرت خالك مبارك وبوديها باجر المستشفى يسون لها فحص شامل عسب نتطمئن عليها .
سعيد : زين زين احسن عسب نتاكد ان ما فيها الا العافية .
ام هزاع : سعيد فديت عمرك اباك باجر توديني بوظبي عند امايا .
سعيد : تم يام هزاع باجر من ارد الدوام اوديج ما طلبتي .
ام هزاع : فديت روحك تسلم بعد عمري والله .
( وراحت ام هزاع بتظهر من الصالة ويزقرها سعيد )
سعيد : ها امايا وين سايرة يلسي وياي شوي .
ام هزاع : بسير اشوف ابوك .
سعيد ( يبتسم بخبث ) : عيل برايج مرخوصة جان هذا عذرج .
ام هزاع ( بابتسامة) : اسميك متفيج .
سعيد( يضحك ) : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هه.
( وظهرت ام هزاع من الصالة وشوي الا ويوصل مسج لي تلفون سعيد من (قلبي) ويقرا المسج ويبتسم ابتسامة حلوة )
المسج :مهما يفرض القدر غيبتك (تبقى غالي ) ومهما تغيب عن دنيتي (تبقى في بالي ).
( ويطرش سعيد مسج رد لـــ قلبي )
تعال ادخل وشوف غلاك وشلون أناني ..وسط قلبي يقول للدم هذا مكاني ..
..جاري ارسال الرسالة..
( وعقب ثواني يرن تلفون سعيد )
سعيد: الوووو
.... : اشحالك حبيبي.
سعيد :كنت هب بخير واستويت بخير يوم اني سمعت صوتج .
..... : دووووووووم هب يوم حبيبي .
سعيد :اشحالج حبيبي وشخبارج انتي .
..... : أنا امممممممممم خليني افكر .
سعيد( على ويهه علامة استفهام ) : تفكرين بشو ؟
..... : بحالي ههههههههههههههههههه.
سعيد :هههههههههههههههه فديت الضحكة وصاحبة الضحكة اممم انتي وين الحينه في الكلية .
..... : لا انا في البيت عندي بريك قلت ارد اريح .
سعيد : اها وعقب بتردين الكلية .
..... : هيه انت ليش هب راقد احيد هالوقت وقت رقادك .
سعيد : مافيني رقاد .
..... : اها انزين بما انه مافيك رقاد شو رايك تييي بوظبي وايد متولهه عليك حبيبي استوالي كم اسبوع هب شايفتك .
سعيد : الحينه والله ما اروم شو رايج باجر لاني اصلا بحدر بوظبي بودي امايا عند يدووووه .
..... : صج والله .
سعيد : هيه والله بس انتي متى تخلصين محاضراتج .
..... : اممممم خلي المحاضرات تولي كلها فدوه عسبك شوفتك .
سعيد ( ويغير من نبرة صوته ) :لالالالالالا ما يهون علي اضيع مستقبلج عسبي .
..... : آآآه آآآه استواي كم اسبوع هب شايفتك ما يضر يوم واحد اودر المحاضرات بعدين تعال انت الا اكيد ما تبي تشوفني ولا متوله علي عسب جي تبيني احضر المحاضرات .
سعيد ( ومسوي عمره زعلان ) : الحينه انا هب متوله عليج الله يسامحج انا كم اسبوع حارم نفسي من شوفتج عسب تذاكرين عدل وما ابي اخرب مستقبلج وابيج تخلصين عسب اتقدم حق اهلج وما يكون فيه عذر يرفضوني فهمتي حياتي .
..... : آآآآه أأأأه متى بيي هاليوم متى .. ان شاء الله ما طلبت بحضر كل المحاضرات بس وقت البريك بظهر للمول وبترياك في الستار بوكس تراني من الحينه مخبرتنك .
سعيد : اذا جي ما طلبتي الغالية تم من عيوني .
..... : تسلملي عيوونك حبيبي
( وشوي تدش موزة على الصالة وتشوف اخوها يرمس بالتلفون وتغيرت ملامحه يوم دشت )
سعيد : اوكيه الغالي عيل باجر نلتقي .
..... : شو احد دش من اهلك عليك .
سعيد ( وهو مرتبك ) : هيه .
..... : عيل برايك رمسني في الليل بترياك.
سعيد : ان شاء الله ..وداعة الرحمن
..... : الله يحفظك.
( وبند سعيد التلفون وتم يخز موزة بنظرات )
موزة : ايييه شو بلاك تخزني جي عافانا الله .
سعيد : ولج عين يا مسويه الويه ترمسين.
موزة : ليش ان شاء الله شو مسويه عسب ما ارمس .
سعيد : شو مسويه ها والله يامويز ان كررتي سخافتج هذه مرة ثانيه والله ما تشوفين خير سمعتيني .
موزة ( واهي تيلس على الصوفا ) : سعيد تراك وايد مكبر السالفة واهي ما تستاهل .
(وعصب من رمسة اخته اللي كل ما يقول لها شيء ردت بعشر عليه وما قامت تحترمه من انه اهو اكبر عنها بخمس سنين وقام يودها من شعرها )
سعيد ( معصب ) : ها مويز اشوف طال لسانج وما قمتي تحشمين اللي اكبر عنج لا تتحريني ساكت عنج تطولين لسانج وتأخذين راحتج .
موزة ( واهي تصيح ) : اي اي اي سعيد حرام عليك هددني .. هدني اقولك والله لاخبرك عليك ابويا .
سعيد ( باحتقار ) : زيعتيني حضرتج انا لو ماني محشم امج وابوج لجان راويتج شغلج مسويه الويه .
( وهدها سعيد واهي على طول ربعت صوب حجرتها واهي تصيح وراح سعيد لجحرته يدخن اهو يوم يكون معصب وما يروم ييود عمره يدخن وعقب ما دخن سيجارتين ارتاح شوي وحس انه ما لاداعي كل اللي سواه بموزة واهو عمره في البيت لاابوه ولا امه عودوهم على الضرب لا هم يهال ولا يوم اكبروا وصاروا رياييل فكيف اهو يستقوي على اخته الوحيدة وهي حرمة وبزية البيت وماهان عليه يخلييها زعلانه منه سعيد دوومه طيب و يعتبر الصدر الحنون في البيت حتى احن من هزاع اخوه وما يحب اي احد يزعل منه لا من اهله ولا من ربعه ولا اي انسان في هالعالم وبعد نص ساعة قام ساير صوب حجرة موزة يبغي يراضيها و دق باب الحجرة )
موزة ( واهي تسمع اغنية ): منو.
سعيد: انا سعيد .
موزة ( انقلب مزاجها بعد ما هدت ): خير شو عندك ناوي تكمل هواشك .
سعيد: لالالا شو اكمل هواشي انتي بطلي الباب برمسج شوي .
( قامت موزة وبطلت الباب وحصلت سعيد بويها وعطته ظهرها )
سعيد: موزة انا اسف والله ما كان قصدي انتي طلعتيني عن طوري تصرفاتج هذه ما ادري متى بتودرينها وبتستوين حرمة عاقلة.
موزة ( بحزن ) : انا اخر شيء كنت اتوقع انك تمد ايدك علي يا سعيد .
سعيد ( وهو حاس بندم ) : والله انا ما ادري شو استوابي الله يلعن الشيطان كله منه الله يغربله ان شاء الله ( وبعد فترة صمت ) يعني الحين ما بتسامحين اخوج حبيبج اللي ما يرد لج طلب .
موزة:.......
سعيد : هاا موزة بلييييييز ( ويطالعها بنظرة توسل )
موزة ( تقول في خاطرها بحرق اعصابه حتى ما يفكر يعيدها وتهز راسها بالنفي ) :.....
سعيد : يللا موازي اوعدج اني ما اسويها انتي اختي الوحيدة يللا موازي..موازي يللا عاد ذليتيني..
موزة ( وهي في خاطرها تبتسم ابتسامة الانتصار لانها خلته يترجها ) : اوكيه بس على شرط .
سعيد ( بفرح ) : ما عليه يا بنت سالم تستاهلين .
موزة : يعني اطلب اي شيء .
سعيد :اي شيء انا كم موزة عندي .
موزة ( بفرح) : صج والله .
سعيد : هيه صج بس المهم تسامحيني ولا تشليني في خاطرج علي .
موزة : لا ما عليك اصلا انا اشلون ازعل من سعوووووود اخوي حبيب قلبي .
سعيد : بس ما قلتي لي شو شرطج .
موزة : امممم اباك توديني باجر بوظبي عند حزن واااايد متولهه عليها .
سعيد ( ويبغي يذلها شرات ما ذلته ) : بوظبي اممممممممممم.
موزة ( بخوف من انه يرفض ) : هيه بوظبي بليييييييييييز سعووووووود فديت عمرك .
سعيد : بفكر .
موزة : لالالالالا شو تفكر انت قلت اي شيء طلبي وانا اعرف اذا قلت كلمة اكيد انت قدها يا بوعسكور يالله عاد .
سعيد ( يضحك) : هههههههههههههههه اكيد انا عند كلمتي بس ما قلتي لي شو سالفه بوظبي اللي كل متوله عليها .
موزة ( ما فهمت ) : شو تقصد حد غيري متوله على ....؟؟
(ويقاطعها)
سعيد ( بابتسامة) : انتي وامايا و.....( كان بقولـــ قلبي بس يود لسانه )
موزة : ومنو؟
سعيد : لالالا ماشي يالله عيل باجر من ارد من الدوام احصلج جاهزة ..
موزة ( وردت حق سوالف اليهال ) : جاهزة ولا تفصيل ههههههههههههههههههههههههههههههه.
سعيد ( ويطالعها بنص عين كلمه زيادة وماشي روحه ) : مويز ردينا .
موزة : لالالالالا ما ردينا تم يا خوي ما طلبت من الفير بكون جاهزة ولا يهمك ..
سعيد ( ويضحك على سوالف اخته اللي بتم طول عمرها ياهل ) :ههههههههههههههههههههههه يالله عيل برايج .
موزة ( بابتسامة ) : مع السلامة
( في بيت حزن )

( بعد ما دقت حزن على خالها مبارك وقالها انه بيي باجر بوظبي لانه هو ساكن بالعين و يودي امه المستشفى الصبح وهي تقول في خاطرها يعني باجر ما ابكون فاضية اكيد باكون ويا امايا بالمستشفى وما اروم اودرها بروحها عيل بعد العصر بسير اشتري الهدية لسعيد بترخص من امايا وراحت حجرة يدتها عسب تترخص منها )

( في حجرة اليدة )

حزن ( بصوت واطي كالهمس ) :امايا راقدة .
ام مبارك ( وهي منسدحة ) : لا فديتج تعالي .
( يلست حزن عدال يدتها وحبتها على راسها وابتسمت وشهقت )
حزن :ويييييييه نسيت .
ام مبارك : بسم الله عليج شو نسيتي .
حزن ( وهي تضحك ) : نسيت احبج ( وتحبها مرة ثانية ) هذه من مويز وتقول لج سلامتج وما تشوفين شر .
ام مبارك ( مبتسمة ) : الله يسلمج ويسلمها من الشر ليش رمستيها .
حزن :هيه رمستها وتقولي انه يوم الخميس عندهم عزيمه مال سعيد لانه اشتغل .
ام مبارك ( بفرح) : والله الف مبروك والله اني احب سعيد وغلاته من غلاتج يالغالية .
حزن( مسويه عمرها زعلانه ) : ها امايا اشوف حد ينافسني في غلاتي .
ام مبارك : لا فديتج محد ينافسج بس بعد سعيد غالي وعزيز بس بعد انتي اغلى وحدة بهالكون حتى من سعيد.
حزن : هيه جي اباج انا الغالية رقم واحد هههههههههههههههههههههه.
ام مبارك : هههههههههههههههههههههههه بعد عمري والله .
حزن ( وتشهق) : اوووووووه نسيت بعد انا ما ادري شو بلاني كله انسى اليوم .
ام مبارك : ها شو نسيتي هالمرة منو يحبني بعد .
حزن :هههههههههههههه لا هالمرة هب حبة هالمرة طلعة .
ام مبارك : شو طلعته بعد .
حزن : امايا مويز قايلة ان مايبت مال سعيد هدية بتردني من العين لين بوظبي مشي .
ام مبارك : ههههههه مويز اول مرة في حياتها تقول شيء عدل هذا سعيد الغالي هب اي واحد .
حزن ( بفرح ) : يعني اسير السوق اليوم العصر .
ام مبارك : هيه فديتج سيري وشيلي وياج سونيا ولا تبطين .
( وقامت وحبت يدتها على راسها )
حزن : ان شاء الله .. يالله عيل بسير ابدل عسب ارد بسرعة مع السلامه .
ام مبارك : الله يحفظج .
( وظهرت حزن من عند يدتها وسارت المطبخ خبرت سونيا تتلبس وسارت حجرتها وصلت العصر وبدلت وظهرت مع الدريول مالهم وقالت له يوديها مارينا مول لانها تبغى تشتري شيء محترم وهي ماتعرف ذوق الشباب وااااااايد.. وصلت المول وحدرت اهي وسونيا وقالت للدريول يترياها لانها مابى تبطى بالمول )
حزن : انزين عبد الكريم ايلس هني لاتسير
عبد الكريم : انزين ماما .
( ودشت المول اهي وسونيا وعالطول يا على بالها انها تشتري عطر من باريس غاليري واهم بساعدونها انها تشتري عطر حلوو بعدما دشت المحل وعالطول عند العطور الرجالية )
الموظف : مرحبا انسة بادر( باقدر) اخدمك .
حزن : مرحبا اخوي بغيت لو سمحت اخر عطر رجالي نازل عندكم .
الموظف : لحزة ( لحظه ) اذا بتريدين .
حزن : اوكيه .
الموظف : ها انسة شو رايك بهزا (بهذا ) العطر .
حزن : اشم .. الله وايد ريحته تخبل خلاص عيل لفه ابيه على شكل هدية .
الموظف : حازر( حاضر ) انسة .
( ولف لها العطر وحاسبت عند الكاشير وظهرت بسرعة عسب ما تتاخر على يدتها اللي في البيت بروحها وهي ظاهرة بسرعة ما انتبهت من السرعة انها صطدمت ويا واحد )
الولد :السموحه يا الشيخة .
حزن ( وهي هاللي دازه الريال ومتفشلة منه وتطالع بويه وعرفته ) : انا اللي المفروض استسمح منك يا سهيل لاني مسرعه .
سهيل ( وهو منصدم منو هاللي عرفته ) : منو انتي السموحة ما عرفتج .
حزن ( طبعا اهي متغشية عسب جي ماعرفها سهيل ):افا يا سهيل ما عرفتني .
سهيل : لا والله منو؟؟ السموحة منج.
حزن ( وهي متبسمة) : انا حزن .
سهيل : اهلين حزن شحالج .
حزن : بخير يعلك الخير اشحالك انت واشحال خالي وخالوه وخليفه وروضة.
سهيل : دوم هب يوم كلهم بخير واشحال يدوه .
حزن: بخير يعلك الخيروانا اقول بوظبي منورة الا سهيل ولد الغالي عندنا .
سهيل : هههههه منورة باصحابها الا انتي شعنتج هينه بالمول .
حزن : ماشي يايه اشتري هدية مال سعيد .
سهيل : اها يعني شراتي راويني شو اشتريتي .
حزن : لالالالا ما بابى اروايك خليها مفاجئة عقب باجر شوفها.. يالله برايك امايا بروحها بالبيت .
سهيل : هههههههه ماعليه عيل برايج وسلمي عليها وايد مع السلامة .
حزن : مع السلامة .
( ودش سهيل المحل وظهرت حزن من المحل رادة البيت ونسيت اخبركم انه سهيل يستوي ولد خالها مبارك العود وعمره 26 سنة خريج جامعة الامارات ويشتغل في وزارة الصحة واخته روضة 21 من عمر حزن وموزة وتدرس في الجامعة تقنية معلومات واخوه الصغير اخر العنقود خليفة 18 سنة ثانوية عامة يعني اخر سنة له..وحزن وهي تسير بسرعة لاحظت انه اثنين يلاحقونها )
الولد : شوي شوي عن اتطيحين.
الولد الثاني : اكيد حد يترياها عسب جي تركض .
( وحزن واصله حدها من سخافتهم بس قالت ما بترد عليهم وتنزل مستواها لي هالاشكال .. وشوي الا الولد يقولها الرقم ******61)
(ويوم الولد الاول شافها لابسته وما عطته ويه عصب هو مول محد يلبسه فكيف هالبنت.. ويود الخدامة وعطاها الرقم .. هني عصبت حزن وما اتحمل هالشيء): تعرف انك قليل ادب وسخيف وماعندك مذهب يا محمد جانك تغازل اختك.
( وراحت وخلته مصطدوم اشلون عرفت اسمه وربيعه اتفشل يوم عرف انها اخت ربيعه )
....................
( محمد قال لـــ ربيعه انه بسير السيارة بييب شيء نساه وربيعه يوم حس باحراج محمد منه ماقال له شيء لانه حس انه يبي يليس بروحه وما سأله شو الشيء اللي نساه )
(ربعت حزن صوب سيارتهم وكأنها حاسة انه حد يلحقها
ويوم وصلت عدال سيارتهم حست حد ييووديها من ايديها كان اخوها محمد ويوم لفت اتطالعه حصلت كف على ويها من كثر قوته طاحت على الارض وكان من حسن حظه انه ماشي اوادم في الباركنات وطلع الدريول من السيارة وسونيا تمت تصيح )
سونيا ( واهي خايفة وتصيح وميوده حزن ) : ماما حزن .. ماما حزن.
الدريول( تم يقول ) : انت ليس ( ليش ) يزرب ( يضرب) ماما حزن انا في يجيب بوليس .
محمد ( ويود الدريول من قميصه) : عشتوا والله انت بتيب لي الشرطة والله لا اسفرك بلادك ما قاصر الا انت بعد ترفع حسك على اعمامك مسود الويه .
(وحزن اتجمدت في مكانها وتمت تطالع محمد بنظرة كلها حقد وبعد فترة صمت تكلمت )
حزن ( واهي تصيح ) : والله يا السبال تعرف اني اقدر اوديك في ستين مصيبة واتصل بالشرطة اخليهم يشيلونك بس انا مسويه حشيمة لـــ ابويه يا ولد ابوية .
محمد( ويودها من شعرها ويرمسها باحتقار ) : انت هب اختي حطي هالرمسة في راسج ولا انا اخوج اصلا لو كنتي اختي ما كان ابويه تبرئ منج وطلق امج يالخايسة انتي بنت حرام يا بنت الخايسة .
حزن ( واهي تصيح بقهر ) : هدني يالسبال انا هب خايسة يا الخايس .
( وهدها محمد وتفل على ويها) وقال : قالت اخوي انا اصلا ما اتنزل يكون عندي اخت خايسة شراتج يالخايسة ( ورد للمول )
.....................
( دشت حزن والدريول وسونيا السيارة واهي تصيح صياح يبكي الصخر من القهر ولو كانت جبال كان انهارت من صياحها ابوها يتبرئ منها ليش .. لسبب ما تعرفه واخوان يتنكرون لها لسبب ما تعرفه .. وام تهدها واهي صغيرة وتعرس وتخليها في وقت كانت في امس الحاجة لها ليش .. ليش.. ليش ..انا بالذات من دون عيال اخوالي وخالاتي وتصيح قهر وظلم الدنيا لها )
.........................
( محمد رد المول وشوي يدق ربيعه سهيل : الووووو وينك انت يا ريال لنا نص ساعة نترياك .
محمد : ياي الحينه انتوا وين .
سهيل : حنا في الستار بوكس رد بسرعة ترى وراي درب للعين ..
محمد : انزين انزين الحين ياي يالله باي .
سهيل : باي .
( وبند محمد من سهيل ربيعه .. ويرمسه ربيعه خالد )
خالد : ها وينه قال بيب شيء من السيارة وبطئ .
سهيل ( وهي يشرب الكوفي ) : قال الحينه بيي يا ريال .
( وشوي الا حدر عليهم محمد وساروا رباعه )
......................
( طول الوقت وهي تصيح بصمت دموع تنزل مثل الانهار على ويهها .. يوم وصلت البيت طلبت من الدريول وسونيا انهم ما يبون اي شيء من اللي استوى لــــ يدتها ومسحت دموعها ودشت البيت وحصلت يدتها في الصالة تترياها )
حزن ( وتهيئ نفسها عسب ماتحس فيها يدتها ) : السلام عليج امايا .
ام مبارك : وعليكم السلام والرحمة ليش بطيتئ غناتي .
حزن : امايا تعرفين عالبال ما لفيت المول ادور شيء زين لـــ سعيد .
ام مبارك (واهي انتبهت على عيون حزن وخدها الاحمر ) : غناتي شو بلاج عيونج منفخه وخدج احمر .
حزن ( وهي حست عمرها بتصيح بس تماسكت هب كفاية انه يدتها مريضة ) : ماشي امايا عيوني تدرين من رديت من الكلية مارقدت وخدي صطدمت الباب .
ام مبارك ( ومشت عليها رمست حزن ) : عيل سيري ريحي غناتي ووقت العشا بوعيج .
حزن : ان شاء الله ( واهي بتظهر من الصاله بتسير حجرتها
اتذكرت سهيل ولد خالها ) : صح امايا تدرين منو شايفه بالمول .
ام مبارك : منو غناتي .
حزن : سهيل ولد خالي مبارك .
ام مبارك ( وترفع حاجب وتنزل الثاني ) : مسود الويه اشعنه في المول.. اكيد ياي للمغازل واشعنه مايي يسلم عليه .
حزن ( وعلى ويها ابتسامة مصطنعة ) : هههههه لا فديتج متواعد ويا ربعه وقالي اسلم عليج وايد .
ام مبارك : الله يسلمج ويسلمه وليش ما حدر صوبنا .
حزن : ما ادريبه والله .. يالله امايا برايج ..
ام مبارك : مرخوصة غناتي .

 
 

 

عرض البوم صور dali2000   رد مع اقتباس
قديم 01-05-10, 01:35 PM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13121
المشاركات: 14,167
الجنس ذكر
معدل التقييم: dali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسي
نقاط التقييم: 4972

االدولة
البلدCuba
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
dali2000 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : سلفر000 المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

________________________________________
( الجزء الثالث )

آآآآه وش ذكرك بالليالي ليت تبكينـــي
والجرح الاول وصوف ما يبى الحــــال
يااا سنين عمري آآآه يااا سنين عمري
كفاية حـــــــــــــــــــــــــــزن يا سنيني
يا سنين كفي عن الذكرى و خــــــليني
ما عد انا أقوى على حزنك واشـــجانك
ما اتحمل اكثر من اللي بينــــــك وبيني


( دشت حزن الحجرة وعقت عمرها على الشبرية .. وتمت تصيح..وتصيح آآآآآه يا دنيا ليش انا بالذات وتصيح صياح يقطع القلب له وتمت تصرخ بحجرتها وتظهر اللي بخاطرها هي صح حاولت انها تتماسك جدام يدتها والبشكارة والدريول بس الحين خلاص ماتروم تستحمل): اانا بنت حرام عسب جي ابويه تبرئ مني .. لا هو هب ابويه .. عيل منو ابويه.. وامايا فرتني عند يدوه تربيني لاني بنت حرام.. انا بنت حرام .. بنت حرام .. معقولة انا مالي ابو.. وهذيل هب اخواني وامايا عسب جي ما تيي تشوف رقعت ويهي ..ليش ..ليش انا بنت حرام .. ليش انا بالذات من دون هالعالم يستوي فيني جذي .. ليش ياربي .. شو ذنبي في الحياه ..
يا رب خذ روحي انا هب قادرة استحمل هالحياة ما ابي اعيش ... ولا اقدر اعيش (وتمت تصيح صياح يقشعر له البدن مسكينه هالبنية من يوم ما انولدت ..انولدت المأسي وياها وكنا مافي حد يتعذب بهالدنيا غير حزن .. حزن حتى اللي اسمها .. ما اختاروا اهلها اسم شرات البنات ..و لاعاشت شرات البنات انحرمت حنان الام والاب صح انه يدتها ماقصرت وياها ولو يظل حنان الام والاب محد يروم فهالدنيا انه يعوضها عنه .. ومن كثر الصياح رقدت ودموعها على خذها )

.....................................


(بالباجر .. وعلى طاولة الريوق الكل متيمع الا مويز )
بو هزاع : عيل موزة وينها .
ام هزاع ( وهي تصب الجاي لريلها ) : دقيت على حجرتها قالت الحينه نازلة .
سعيد ( وهو ياكل ) :امايا عقب ماارد احصلج زاهبة انتي ومويز عسب نوصل بسرعة ترى ورانا درب .
هزاع ( وهو هب عارف عن شو يرمسون ) : ليش وين سايرين ؟؟
بو هزاع : سايرين عن يدتك .. ليش ماتخاويهم .
هزاع : والله ما اروم انا يوم مواعد الربع .
ام هزاع ( وماعيبتها رمسة ولدها ) : ويعني الربع اهم من يدتك وصحتها .
هزاع : لا امايا فديتج اكيد يدوه اهم بس تدرين مواعد الربع من اسبوع وما اروم مااسير لهم عقب شو بيقولون عني هب قد كلمته .
ام هزاع : يقولون اللي يقولون انت من متى هب زاير يدتك .
بو هزاع ( وهو يرأف على حال ولده اللي طول الاسبوع مكروف بالدوام ) : خلاص ام هزاع خليه على راحته باجر هي يايه العين بيشوفها .
ام هزاع ( وجنا الرمسة مادشت راسها ) : والله برايكم اللي تبونه سووه ( وراحت تزقر موزة ) موزة .. وينج غناتي ..مويز .
موزة ( واهي نازلة من الدرج ) : كاني نازلة ( وراحت تحب راس ابوها وامها ) صباح الخير لاحلى اب وام بهالدنيا كلها .
بو هزاع ( واهو مبتسم ) : صباح النور لاحلى بنت بهالعالم كله .
ام هزاع : هيه دلعها .. هب كافي21 سنة وبعدها بزية ..
موزة ( واونها زعلانه ) : امايا .. خليه يدلعي .. بعدني صغيرونه ..امايا ما يكفي انج ما تدلعني وبعد ماتبين ابويه يدلعني ..
هزاع ( ومول ما تعجبه تصرفات اخته البزية ) : انتي الحين اللي كبرج وياهم عيال عيل ليش الدلع ..
ام هزاع ( وهي تأيد كلام هزاع ) هيه والله .. انا يوم بعمرج كان وياي هزاع وسعيد وانتي ..
موزة : ويييييييييييييييه خيبة.. يوم كنتي بعمري يبتينا كلنا .
ام هزاع : وخيبة تخيب العدو ان شاء الله .. هيه يبتكم كلكم حنا بنات زمان اول يوم حد .. يقول لنا شيء قلنا ان شاء الله هب شرات بنات هالزمان اللسان هالطول والكلمة بعشر .
موزة : امايا ذاك ايام اول ولت .. خلاص الحين نحن بنات اليوم ..
( وقام هزاع وسعيد بسيرون دواماتهم لانهم يدورن يوم موزة ترمس شو اللي بيسكتهاهزاع : تأمرين شيء امايا بسير .
ام هزاع : سلامة راسك فديتك .
هزاع ( وهو ساير ) : الله يسلمج .
.. وبعدهم ابوهم بيظهر وهو يقول لـــ موزة : غناتي بتسيرين ويا الدريول ولا بتتريين الباص .
موزة ( واهي اتنش ) : لا ابويه .. ويا الدريول الباص من زمان سار .
بو هزاع : يالله عيل ما اروم اسوق اليوم ريولي تعورني .. بسير ويا الدريول.
موزة : يالله عيل عسب لاتتأخر ( وترمس امها ) : امايا مع السلامة .
ام هزاع : ربي يحفظكم ..
( وظهروا كلهم سايرين دواماتهم )

............................

باتت عيوني عيوني حيل تذرف
بين النهار النهار بين بشوف
من علتي علتي والجسم يرجف
في داخلي داخلي واتزاحم الخوف
.....................................
قلبي على على نيرانه وقف
مثل السجينه السجينه وتم مكتوف
في باطني باطني والجرح ينزف
ماله دوه دوه وعلاج معروف
..................................
بسباب مابين مابين من تكلم
زايد غرامي غرامي سار مرغوب
منك حبيبي حبيبي وانته تعرف
بلي جرالي جرالي وادري بشوف
.....................................
قلبي جداكم جداكم دوم يخطب
روحي عليكم عليكم دايم معطوب
اطلبت منك منك ليت تعطب
يا سيدي سيدي وبحالي اتروح

( ما وعت الا على طراقات سونيا على الباب وتمت تطالع الساعة الا هي 9:15 وقامت وفجت الباب )
حزن ( وشكلها تعبان ) : ها اشعنه كسرتي الباب .
سونيا : بابا مبارك في يجي يقول روح نادي حزن .
حزن ( واهي نست ان خالها مبارك بودي يدتها المستشفى اليوم ) : اووووووووووووه نسيت خلاص روحي قولي له الحين بيي .
سونيا : انزين ماما.
( وبندت حزن الباب وعقب عقت عباتها اللي من البارحة كانت لابستها ودشت تتسبح وبدلت وصلت الفير لانها مارامت تصليه في وقته ونزلت تشوف خالها مبارك )
حزن ( مبتسمة ) : السلام عليك خالي مبارك ( راحت تحب راسه ).
مبارك : وعليج السلام الغالية ..كل هذا رقاد وانا موصيج اني بيي الصبح .
حزن ( وتذكرت اللي استوى البارحة وحاولت تتجاهل وتدور مبرر ) :ههههههه تعرف خالي البارحة سهرانة اطالع فيلم حلووو.
مبارك ( وحس انه حزن هب طبيعيه وما حب يضغط عليها ) : فيلم ..اها.. عيل امايا وينها .
( وتدش عليهم ) ام مبارك : وانا اقول بوظبي كلها منورة الا مبارك الغالي عندنا.
مبارك ( قام يحب راس امه ) : منورة باهلها .. اشحالج الغالية .. ربج بخير
ام مبارك ( واهي تيلس ) : بخير يعلك الخير اشحالك انت واشحال ام سهيل والعيال .
مبارك : بخير يعلج الخير ما نشكي بأس كلهم يسلمون عليج .
ام مبارك :الله يسلمك ويسلمهم ( وتلتفت صوب حزن ) وانت اشعنه ماسرتي الكليه .
حزن ( وتحاول تدور جذبة يديدة ) : ماشي اليوم ما عندي محاضرات قلت ما بسير .. ( وتحاول تغير الموضوع ) الا امايا اشحالج اليوم .
ام مبارك : الحمدلله على كل حال غناتي .
( وتغمز حزن لخالها عسب يقول لها عن المستشفى لانها مابتطيع لانها مول ماتداني المستشفيات والدخاتر )
مبارك : امايا .. قولي تم .
ام مبارك : ليش اشعنه ( لانها عارفة اذا قالت تم فيه شيء بيسونه وهو هب عايبها ).
مبارك : يالله امايا فديتج ترديني .
ام مبارك : لا فديتك ما اردك انت الغالي .. تم
مبارك : عيل قومي لبسي عباتج بنوديج المستشفى .
ام مبارك ( بخوف ) : ليش اشعنه المستشفى ما فيني الا العافية .
حزن : ادري امايا ما فيج ولا بكون فيج ان شاء الله الا العافية بس شوي فحوصات نطمئن عليج .
مبارك : هيه امايا يالله لاترديني .
( ما اعترضت ام مبارك وقامت لانها من البداية قالت انها مابتردهم و لبست عباتها وحزن بعد لبست عباتها وظهروا كلهم للمستشفى عسب الفحوصات )

............................
( في الكلية التقنية العليا )

( وعقب ماخلصت موزة المحاضرة واهي ظاهرة اهي وربيعاتها من الكلاس)
موزة( واهي ملانه ) : اووووووووف ما بغت تخلص هالمحاضرة.. الله ياخذه هالدكتور مول ما ادانيه .
سلامة: امين الله يسمع منج .. انا ماادري من وين يايبينه .. الله يلوع جبده من اشوف ويهه تلوع جبدي .
مهرة: اييييييييه عنلاتكن يالخامات تتدعن بالريال اذا انتن ما بغتنه حرمة بغته .
موزة : هههههههه اتخيله اهو وحرمته اكيد خسفة شراته .
مهرة : خسفة ولا ملكة جمال شو علينا منه ومنها المهم انا واصله حدي من اليوع بتخاوني للكافتيريا ولا بسير عنكن .
سلامة : انت مول ما يهمج غير بطنج .
مهرة : اكيد بعد شيء اهم من بطني .
موزة : انا مستغربه من شيء واحد انتي الاكل اللي تزطينه وين يروح .
مهرة : يروح بيت ييرانا .. يالله عاد عن الهذربة الماصخة .
موزة و سلامة : هههههههههههههههههههه يالله يالله مشينا.

( وسارن البنات الكافتيريا يتريقن)


............................

( في ادارة الجنسية والاقامة )

احمد : سعيد ياريال تعال ايلس مكاني خمس دقايق وبرد .
سعيد ( وهو يهز راسه ) : يا عمي سير اذلف دوم تقول خمس دقايق ( وهو يقلد احمد ) وعقب ولا اشوف رقعت ويهك واتوهق بشغلك سير اذلف زين حلل معاشك .
احمد ( وهو يترجاه ) : سعيد الله يخليك تراني بردها لك يوم تحتاجني .
سعيد : الله لا يحوجني لك .. انا ابغي اعرف انت وين تسير .
احمد : آآآآآآآه يا سعيد انت لوتعرف انا وين اسير كان عذرتني .
سالم : احمدووووووه خل عنك اللواته وانثبر مكانك وعقب مايخلص الدوام سير وين ماتبي .
( سالم مول ما يعجبه سوالف احمد البطاليه لانه يعرف وين يسير وريال ملتزم ما يشرد من شغله وما يحب يغطي على احمد )
احمد : سالم الله يخليك عندك شيء زين قوله ماعندك الله يخليك اسكت .
سالم : انت الصج مايعجبك .
سعيد : اييييييييه انتوا دووووم جي تتهاوشون تقول حرمة وشريكتها.. انا الظاهر اخرتها بخليهم ينقولوني قسم ثاني وافتك من حشرتكم .
احمد : ههههههه هذا شريكتي اعوذ بالله.. بشكارتنا احلى منه .
سالم ( عصب من رمسة احمد ومصخرته ) : احمد وبعدين وياك.
احمد : لابعدين ولا شياته (ويرمس سعيد ) يالله سعيد ذليتنا .
سعيد ( وطفرمن حشرة احمد ) : احمد اسمع تراها اخره مرة انا اقولك من الحينه هب باجر......(ويقاطعه احمد ) .
احمد ( وهو مستانس ) : ان شاء الله يا بوعكسور ماطلبت .. يالله شباب برايكم .
سعيد : مع السلامة ( وسالم طنشه ومارد عليه )

....................................
( في المستشفى )

لا حرمني الله منهم
أموت انا في حبهم
وارخص انا عيوني لهم
ناس اسكنوا قلبي انا
وانا سكنت قلبهم


(حزن ومبارك يتريون ام مبارك اللي دشت مع الدكتورة تسويلها فحص الدم واشعة وبعد ساعتين ظهرت الدكتورة من الحجرة ودشت حزن على يدتها )

مبارك :ها دكتورة بشري .
الدكتورة : والله يا اخ مبارك ما اروم اخبرك اي شئ الحين ليما تظهر النتايج .
مبارك : ومتى يا دكتورة بتظهر .
الدكتورة : يوم السبت ان شاء الله .
مبارك : وليش هب اليوم .
الدكتورة : يا اخ مبارك الحينه الدوام تقريبا خلص وانت عارف انه الخميس والجمعة اجازة .
مبارك : على خير ان شاء الله انزين اروم ادق تلفون وتعطوني النتايج لاني ياي من العين وما اظن انهم بيرخصوني من الدوام ..اليوم يالله رخصوني .
الدكتورة :اوكيه هب مشكلة عيل يوم تدق قولهم الدكتورة عالية وانا بعطيك النتايج .
مبارك : مشكورة يا دكتورة وجزاج الله الف خير .
الدكتورة : ولو يا اخ مبارك نحن دوم في خدمة مرضانا يالله تامر على شئ .
مبارك :سلامة راسج مع السلامة .
الدكتورة :الله يسلمك وداعة الرحمن .

(ودش مبارك على امه وحزن وشلهم وداهم البيت )
...........................................
(في بيت موزة )

موزة (وهي داشة للصالة ) :امايا.. امايا وينج .
ام هزاع (وهي ظاهرة من المطبخ ) : ها غناتي ييتي .
موزة : هيه امايا... سعيد يه .
ام هزاع : لا والله بعده ما يه .
موزة ( وهي سايرة لحجرتها ) : عيل بروح اتسبح وارقد شوي لين ييي سعيد وعيني .
ام هزاع :ان شاء الله غناتي .

(وسارت موزة حجرتها وردت امها تكمل طباخها )
...........................................
(في شركة ابو حزن )
حمد : اسمعي يا رشا قولي لكل الموظفين اجتماع اليوم ضروري وخبري محمد وراشد بعد .
رشا ( سكرتيرة حمد ) :حاضر استاز تامر شئ تاني .
حمد : لا.... بندي الباب وراج .
رشا : حاضر استاز .

( وظهرت رشا من عند حمد الا وتشوف راشد داش مكتبها يبغى يدش على اخوه) .
راشد : اشحالج رشا .
رشا : تمام استاز .
راشد : حد عند حمد .
رشا : لا استاز .
راشد : عيل انا بدش عنده .
( ودش راشد عند اخوه حمد )
حمد (وهو يوقع على اوراق ) : هلا راشد .
راشد : هلا حمد
حمد : خير اليوم زايرنا في شئ .
راشد ( وهو معصب ): الخير بويهك اسمع تراني مليت وشوف لك حل ويا اخوك محمد .
حمد ( وهو يكمل توقيع ) : خير اشعنه مسوي هالمرة .
راشد (ويلس على الكرسي ) : انا مليت منه اللي يستحي على ويهه حتى سكرتيرتي ما سلمت من شره .
حمد ( وهو ولا مهتم ) : انزين ..انزين انا برمسه .
راشد ( وهو يعرف انه حمد ما بي يسوي شئ ): عيل برايك .
حمد ( وهو مندمج مع الاوراق ): مع السلامه بند الباب وياك .
( طلع راشد معصب من اخوه حمد اللي ولا يكلف خاطره يسمعه شوي ويهد الارواق وبند الباب بقوو وسار مكتبه )

( تعرفون انه حمد ومحمد وراشد اخوان حزن من الاب وعندهم شركة ابو حزن (سلطان ) شركة تقريبا من اضخم واكبر الشركات في بوظبي ومخلي حمد رئيس مجلس الادارة ومحمد مدير العلاقات العامة وراشد رئيس الموظفين .. حمد انسان مايهمه غير الفلوس كل شيء عنده بالفلوس.. ومحمد مثل ما انتم عارفين راعي بنات ومغازل ويوم يداوم وشهرهايت في السناتر طبعا فاشل دراسي ..
اما راشد كانه ما يخصه شئ في هالعائلة انسان محترم محبوب من جميع الناس مخلص جامعة وانسان ناجح في حياته وكلهم غير متزوجين بس حمد محير لبنت عمه ( عبد الله ) العودة ومحمد لاختها وراشد لا هو محير ولا شئ لانه عمه ما عنده غير هالبنتين) .
..............................................

(في بيت حزن )

(عقب ماردوا من المستشفى ودشوا الصالة )
مبارك ( اللي بعده واقف ) : يالله امايا من رخصتج .
ام مبارك : وين .. وين تو الناس .
حزن : هيه خالي صج ايلس تغدى ويانا من زمان ما تغديت ويانا .
ام مبارك : صج رمسة حزن يالله ايلس وباجر اظنه الخميس وماشيء دوام ولا انا غلطانه .
مبارك : هيه صح بس وراي درب للعين .
ام مبارك : ما قلنا شيء سير العصر يالله ايلس .
مبارك : ان شاء الله امايا .

( ويلس مبارك تغدى ويا امه وحزن وتموا يسولفون )

............................

( في بيت موزة )


اذا حكم القدر اني احبك
انا مالي على الاقدار حيله
تولع قلبي العاشق بقلبك
وقلب الحي في الدنيا دليله



سعيد ( بعد ما خلصوا الغدا وهو ساير يريح شوي ) : امايا على الساعة اربع ونص وعيني .
ام هزاع : ان شاء الله فديتك .
( وسار سعيد يريح في حجرته .. والكل متيمع في الصالة يشربون جاي )

ابو هزاع : الا يا هزاع ما قلتي لي شخبار الدوام وياك .
هزاع : والله الحمدلله ماشي حاله .
ام هزاع : بما انك يا هزاع يا وليدي تشتغل وعمرك 27 متى بتفرح قلبي ودي اشوف عيالك قبل لا اموت .
موزة ( وهي فرحانه ) : هيه صج يا هزاع متى بتعرس خاطري في عرس واتحكم على كيفي واقولهم انا اخت المعرس يالله هزاع صج متى بتعرس .
ابو هزاع : ههههههههههه بس هاللي همج تتحكمين بالعرس والله الحريم انهن ناقصات عقل .
هزاع : ان شاء الله يا امايا ماطلبتي .. بس ابغى عروس حليوه هب شرات مويز الخسفة .
موزة( وتطالع اخوها ) : ودك تكون شراتي اصلا تحلم تحصل وحدة بجمالي .
بو هزاع : هههههههههههههههههه صدقها بنتي ماشي وحدة تسواها .
ام هزاع ( اللي فرحت من الخاطر انه ولدها خلاص بيعرس وماقام يقول بعدني على العرس ) : خلونا الحينه من هاي الرمسة ( وترمس هزاع ) الحينه انت من صجك تبيني ادور على بنية ولا تقول جي عسب اسكت .
هزاع : هههههه هيه والله من صجي ولا كان انتي الا هونتي يا ام هزاع .
ام هزاع : لا ما هونت ولا شياته الا شرايك بروضة بنت خالك مبارك .
هزاع ( وهو كان يبي يقول لامه انه يبغى روضة بس امه سبقته ) : روضة بالصراحة بنت ما عليها كلام خلاص تم يا ام هزاع .
( وتمت ام هزاع مستانسة انه ولدها العود يبعرس لا وبعد ياخذ بنت اخوها العود .. وتمت موزة تحشرهم تبيهم يسون العرس في الفندق الفلاني واهي بتصمم فستانها عند المصمم الفلاني وبتسوي حركات في عرس اخوها )


..................................


ارجوك طمني شقي نفسي وطمني
اشغلت روحك غيابك عنها يشقيها
تعبت احاتي واسال عنك لكني
ما لقي جوابا لاجل نفسي اهديها


(في بيت حزن )

( دقت ربيعة حزن نورة الروح بالروح طبعا بعد موزة تتخبرها ليش مايت اليوم )
حزن : الووو
نورة : السلام عليكم والرحمة
حزن : وعليكم السلام والرحمة
نورة : حزن موجودة
حزن : هيه وياج
نورة : اهلين غناتي اشحالج وينج اليوم ماييتي الكلية
حزن : هلا حياتي والله اليوم يدتيه تعبت علينا وديناها المستشفى
نورة : تستاهلون سلامتها فديتج
حزن : الله يسلمج
( وتمن البنات يسولفون على الكلية وشو استوى بغياب حزن وعلى البنات )

...............................

( وخال حزن ودع امه وحزن.. وظهر بسير العين وهو بيبطل سيارته الا شاف سيارة تتقرب منه وكنه يعرف هالسيارة وشوي الا ويتبطل جامه السيارة )

سعيد ( مظهر راسه من الجامة ) : السلام عليك خالي .
مبارك : هلا سعيد اشحالك ابوي .
سعيد : بخير يعلك الخير.
( وتموا سعيد وخاله يرمسون ونزلت ام هزاع وموزة يسلمون على مبارك وروح مبارك العين ودشوا بيت ام مبارك )

..........................

( دشت ام هزاع وموزة وسعيد للصالة بس ما حصلوا حد موجود وسار ام هزاع تشوف امها .. الا وشوي نزلت حزن تبغى من الخدامة تيي تشيل شوي اغراض وياها )
حزن ( وهي ما انتبهت انه حد موجود بالصاله ) : سونيا وينج لي ساعة ازقرج يالخامة ولا تردين علي .
موزة ( واهي حاطة ايدها على خصرها ) : احم احم بنت سلطان نحن هنا عبرينا شوي.
حزن ( وانتهبت على سعيد وموزة ) : هلا والله وانا اقول اشعنه النور في بيتنا زايد الا مويز بنت خالتي موجودة .
موزة ( وابتسامة شاقه الحلج ) :اكيد عيل شو هههههه
( وسعيد تم يضحك على اخته الخبله ويت حزن وسلمت على مويزوحضنتها لانها من زمان ما شافتها وعلى سعيد وتموا يسولفون ودش سعيد على يدته وسلم عليها وترخص منها لانه وياه موعد مع ربيعه وقال انه الساعة ثمان بيي ويشيلهم )

......................

( في حجرة حزن )

موزة : ها حزن اشحال الكلية
حزن : زينه ماشي حالها
موزة ( وحست انه حزن فيها شيء ) : ها غناتي شو بلاج احس شيء فيج .
حزن ( وماتبي تضيج بنت خالتها اللي لها فترة ما شافتها وما تبي تخبرها باللي استوى بالمول وغيرت السالفة ) : ماشي بس تدرين امايا وايد خايفة عليها .
موزة : ان شاء الله ما عليها الا العافية .. ( وحبت تغير السالفة عسب تفرح بيت خالتها ) تدرين انه هزاع نوى يعرس ..
حزن ( واهي مستانسة ) : والله زين الله يوفقه .
موزة ( واهي عافسة ويهها ) : بس تدرين منو العروس .
حزن ( وعليها استفهام على ويهها ) : منو؟؟
موزة : روضوه الخامة .
حزن : اي روضة
موزة : اي روضه بعد بنت خالج مبارك
حزن ( بفرح ) : صج والله وليش هب فرحانه حضرتج
موزة : تدرين اني مول ما ادانيها هالخامة وايد مسويه روحها مهمة واهي بيزة ماتسوى .
( وتمن البنات يسولفون عن روضة وعن هزاع وعن العرس وحشرة موزة بنت خالتها بالاشياء اللي بتسويها بالعرس )


............................


جيتك بشوقي يداوي جرح اثميته
اسال عن اخبارك وانشد عن احوالك
حالي يسرك ما دامك قلبي وبيته
لاتشغل بالك وديره على حالك

(في المول وبالتحديد في الستار بوكس )

ظبية : واخيرا ما بغيت تجي .
سعيد : ااااااه ولو بيدي كل يوم انا وياج بس تدرين هب بيدي .
ظبية : ما علينا حبيبي اشحالك واشحال الدوام وياك .
سعيد : اه يا ظبية لا تسالين عن شيء بس خليني اتامل ويهج
ظبية :هههههه فديتك والله وانا بعد بتامل ويهك اخاف ما اشوفك وتقطع فترة طويلة ما اتيني .
( وتموا العشاق يتغزلون في بعض ..صدق المثل اللي قال مصائب قوم عن قوم فوائد .... آآآآآه دنيا )


...................................

(وردوا قوم موزة العين وهم في السيارة موزة وامها يرمسون وسعيد في وادي ثاني)

موزة : صح بوعسكور .
سعيد ( وتوه انتبه ) : ها شو قلتي .
موزة : لالالالالالا الظاهر الحبيب هب ويانا اللي ماخذ قلبك .
سعيد : هههههههه وانتي شو عرفج منو ماخذ قلبي .
موزة ( وحست انه اخوها يحب ) : ههههههههه مارة علينا هالسوالف خبرة فيها نحن .
سعيد : ههههههههههههههههههههه.. اسميج كل شيء تعرفينه
ام هزاع : جليلة الحيا خبرة بعد يالله اقطعي هالرمسة الخايسة مسودة الويه
موزة ( واهي زعلانه) : امايا اتمصخر تراني .
سعيد : هههههههه تستاهلين حد قال لج اصغر عيالج تتمصخرين وياي .

( وتمت ام هزاع تهزب سعيد وموزة اونهم يهال وهالسوالف سوالف كبار لين ما وصلوا العين )

 
 

 

عرض البوم صور dali2000   رد مع اقتباس
قديم 01-05-10, 01:35 PM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13121
المشاركات: 14,167
الجنس ذكر
معدل التقييم: dali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسي
نقاط التقييم: 4972

االدولة
البلدCuba
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
dali2000 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : سلفر000 المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

________________________________________
(الجزء الرابع )

ااااه يلي قلبك ما عرف طعم الهوى
ما هو ولا حب يوم ولا ادنواه
هم حياتي عقبك وموتي سواك
من تكون انته دخيلك من تكون

(بالباجر يوم العزيمة الكل محتشر من الصبح من انها عائلية .. الكل وعى مبجرا حتى مويز اللي تحب الرقاد وعت قبل الكل وعلى قولتها تبغي تتكشخ جدام أهلها وخاصة رويض وتحرها.. المهم الساعة ثمان ومويز عقب ما اتسبحت وصلت واتريقت تمت تحوس بالصالة ما تدري شو تسوي وشوي يدق جرس الباب .. طبعا الدريول محد والخدامة مشغولة بالتنظيف ومحد غيرها لازم يقوم ويبطل الباب )
موزة : اووووووووف محد غيري لازم يفج الباب .. ميري ميرووووووووه وصمخ ان شاء الله ( والخدامة ماردت عليها وقامت بتفج الباب ) انزين .. انزين حرقتوا الجرس حسبي الله عليكم من يهال .
( ويوم فجت الباب ما حصلت حد وتمت تسب اللي كان يدق الجرس اكيد اليهال – لان اليهال ما عندهم مدارس لانه اليوم خميس وواعين من الفير وشغلتهم اذيه خلق الله من الصبح -وبندت الباب وهي رادة الصاله توها بتدش الباب رد الجرس يدق وهني فولت وفصخت نعالها وحالفة انها تطق اللي عند الباب )
مويز ( وهي مفوله صج وميوده النعال ) : والله لاربيكم يا السبالان يا عيال الكلب .
( وفجت الباب وفرت النعال على ويه اللي كان يدق الباب وتمت )تقول : والله لاربيك يالسبال يا مسود الويه.
( بس اللي كان يدق الباب هب اليهال كان هذا راشد اخو حزن ويه النعال على ويهه وموزه هني اتجمدت وبغت الارض تنشق وتبلعها وراشد ابتسم ورد لها الجوتي وقال : السموحة اختي وتفضلي نعالج بس انتي بندي الباب وانا كنت ارمس تليفون وما انتبهتي لي .
موزة( ويها اشارة مرور من القفطة وما عرفت ترد بشو ) : اا...ان....انا كنت اتحسبهم عيال الفريج لانه دومهم يسون جي ... السموحة منك الشيخ والله هب قصدي .
راشد( بابتسامة): لا ما عليج اختي تحصل في احسن العايلات .. بس بغيت اتخبرج هذا بيت سعيد سالم ال.....
موزة ( في قلبها ربيع سعيد حلو اكتملت ) : هيه.. بغيته .
راشد : اذا ما عندج مانع .
موزة : انزين اتريا لحظة .
راشد : اوكيه .
( وربعت داخل من الفشلة وزقرت ميري )
مويز: علج المرض هدي اللي بايديج وسيري دخلي الريال في الميلس بسرعة اربعي .
ميري: انزين.. انزين ماما
( وسارت توعي سعيد ودقت الباب )
موزة : سعيد واعي .
سعيد ( واهو يتعدل في المنظرة ) : دشي يا مويز .
( ودشت مويز )
موزة : الله شو هالكشخة كلها .
سعيد ( مبتسم ) : الناس بالاول تصبح .. بعيدين انا من امبوني كاشخ بس انتي العميا اللي ماتشوفين .
موزة ( وتذكرت الريال ) : هيه نسيت صح واحد سأل عنك عند الباب.
سعيد ( ومستغرب منو اللي يبغيه من الصبح ) : منو ؟؟
موزة : ماادري واحد قال هذا بيت سعيد سالم .
سعيد : اوكيه بسير اشوفه .
( ونزل سعيد يشوف الريال في الميلس )
................................

( في بيت حزن )

( حزن ويدتها بعد مااتريقوا ويلسوا بالصالة يسولفون شوي )
حزن : امايا متى بنسير العين .
ام مبارك : والله يا غناتي بعد الغدا ولا انتي شو رايج .
حزن : احسن بعد ما فينا على زحمة العصر .
ام مبارك : عيل خلي سونيا تزهب القشار وتخلي الدريول زاهب بعد الغدا .
حزن: ان شاء الله ..( وفي خاطرها تسال عن امها ) امايا بغيت اسالج سؤال .
ام مبارك : ها فديتج اشعنه.
حزن ( وما تعرف اشقايل بتسالها وبعد فترة صمت ) : امايا بتيي .
ام مبارك ( وشعرت بالاسى والحزن على حفيدتها ) :اممم والله فاطمة البارحة خبرتني انها قالت لها عاد ما ادري ريلها الخايس بيخليها ولا لأ .
حزن(بزعل ) : ان شاء الله يخليها ..انا وايد متولهه عليها استوالي السنتين ما شفتها .
ام مبارك ( وراحت حضنت حزن ) : حتى انا فديتج الخايس حتى اهلها حارمنها منهم (ونزلت دمعه قهر من ام مبارك على بنتها مريم )
حزن( وهي تحاول انها ما تضيج بيدتها ) : انزين شو رايج نتصل فيها .
ام مبارك ( بفرح) : عندج رقمها .
حزن : هيه خالتي فاطمة عطتني ياه .
( وقامت تتصل في امها )

من يوم فرقانا إلى يومنا اليوم
ما فات يوم إلا وهي مشغلتني
اليا غفيت أشوفها في حلا النوم
واليا صحيت بكل الأفكار جتني
عشقتها من قلب ميس ومحروم
وتركتها يوم إنها عاندتني
نار تشب بداخل القلب بسموم
حاولت اطفي ضوها وأحرقتني
دنيا ثقيلة كلها هموم بهموم
كني حملت جبالها فوق متني




طوووووووط طووووووط طووووووط
ريل امها : الوووووو
حزن : السلام عليكم
ريل امها ( من دون نفس ) : خير
حزن ( ترمس بصوت واطي عسب يدتها لا تسمع ) : مريم هني
ريل امها : منو انتي
حزن : انا حزن بنتها
ريل امها ( وهو معصب ) : لا هي هب هني وثاني مرة لا تدقين على هالرقم يا الخايسة ( وبند السماعه في ويهها )
( هني كان داخل حزن نوبة غضب تبي تكسر التلفون اللي بايديها بس نبهها صوت يدتها )
ام مبارك : ها فديتج حد رد .
حزن : لا امايا يمكن محد هم في البيت شو رايج عقب بتصل فيها.
ام مبارك : على خير غناتي .
( واترخصت من يدتها بتزهب عمرها وتلم قشارها عسب العزيمة وتشوف شو ناقصنها عسب مايتاخرون )

.....................................

( في بيت موزة وبالتحديد بالميلس )

( نسيت اخبركم انه راشد اخو حزن ربيع سعيد من ايام الجامعه وكانوا اكثر عن اخوان صح انه راشد اصغر عن سعيد بس كان ياخذ صيفي ومساقات زيادة وعسب جي استوى وياهم .. و سعيد لا يعرف انه راشد اخو حزن ولا راشد يعرف انه سعيد ولد خالته حزن هو صح انه يعرف انه له اخت من الاب بس ما يعرفها ولاوين ساكنه ولا شيء غير انها اخته حتى اسمها مايعرفه..وتقريبا من تخرجوا ما شافوا بعض بحكم الدرب اللي بين بوظبي والعين)

سعيد : والله ايام يا بوسنيده.
راشد : اسميها ايام ما تنسى .
سعيد : الا ما قلت لي يا بو سنيده وين تشتغل الحين .
راشد : الله يسلمك في شركة الوالد .. وانت .
سعيد : انا في ادارة الجنسية تصدق منو يشتغل وياي
راشد ( باستغراب ) : منو ؟؟
سعيد ( مبتسم ): احمد
راشد ( باستغراب ) : منو احمد ( واتذكر) لا يكون اللي ....
( وقاطعه سعيد ) : هيه هو
راشد ( مبتسم ) : هههههههه اسميه احمد والله مال سوالف
( وتموا يتذكرون ايام الجامعه احلى ايام عاشوها احمد وسعيد وراشد دومهم يلعوزون الدكاتره ومشتغلين مقالب في الطلاب وكانوا شلة مسمينهم الثلاثي المرح بس عقب الجامعة افترقوا مثل ماقلت بحكم الدرب بس احمد وسعيد دومهم ويا بعض اول شيء هم ساكنين بالعين وثاني شيء انهم في نفس الدوام )

.................................

( في بيت مبارك )


كنت اظن هالدمعه هللي وسط عيني # وانت رايح جت معاي تودعك
لين طاحت منك كنها ما تبيني # من غلاتك ودها ترحل معاك
هذا قلبي هذا عيني وذي سنيني # مايبونك ترحل وكيف اقنعك
حتى روحي واقفا بينك وبيني # لاهي عندي ولا هي تقدر تمنعك
خذتني كلي انا وش باقي فيني # خايف اوقف والقا ظلي يتبعك
روح وسافر بس طلبتك يا ظنيني # عن اقل لو ما اشوفك اسمعك
روح وسافر بس توعدني تجيني # وانت سالم للي ينطر مرجعك
اما عن اللي يروح ولي ربن يعيني # الله يعلم كيف حال مودعك
سرت احسد من كثر شوقي وحنيني # حتى الخاتم اللي في اصبعك

( كان خليفة يتسمع للاغنية بصوت عالي وما يسمع الباب وهو يدق لانه يوم يسمع يندمج طبعا ويا الاغنية واذا سمع اغاني اكيد هو يرسم لانه هوايته الرسم من يوم اهو صغير..ودخل عليه اخوه سهيل وخليفة ما حس فيه وبند المسجلة )
سهيل : عنبووووووه الصوت واصل للشارع .
خليفة ( وهو يرسم ) : سهيل ياخي حرام عليك ما تشوفيني ارسم .
سهيل : يا خي انت ماتمل .
خليفة : آآآآه يا سهيل حد يمل من حبيبته .
سهيل : هههههههههههههههه اسميك استخفيت يا خليفة امحق حبيبة .
خليفة : يالله خلصني شو بغيت تراني هب فاضي لك .
سهيل : ماشي بس ابغي مفتاح سيارتك .
خليفة ( ويطالع اخوه ) : ليش اشعنه سيارتك شو بلاها.
سهيل : ماشي بس نوع من التغيير .. مثل ما تقول تغيير لوك .
خليفة :اها تغيير لوك .. انزين يود هب تخمس فيها تراني ادريبك .
سهيل : ما طلبت يالله مع السلامة .
خليفة : اتريا.. رد بسرعة ترى انا اللي بوصل اهلك بيت عمتيه فاطمة.
سهيل : اوكيه مع السلامة.
خليفة : بند الباب وياك وداعة الله .

( وظهر سهيل ورد يكمل خليفة رسمه )
...................................
( في بيت حزن )

( بعد الغدا ولموا القشار وركبوا الكل للسيارة الا سونيا وحزن تمت تزقر على البشكارة اللي تأخرت )
حزن : سونياااااا .. سونيا وصمخ يالله .
ام مبارك : سيري غناتي زقريها مسودة الويه سونيا.
حزن ( واهي تنزل من السيارة ): ان شاء الله امايا .
( واهي تدش من باب بيتهم .. انتبهت انه من يوم ركبت السيارة كان واحد يطالعها .. كان ولد ييرانهم ( منصور) ودشت زقرت البشكارة وظهرت وحصلت منصور يرمس يدتها )
ام مبارك : اشحال امك واختك نورة .
منصور :بخير يعلج الخير امايا .
ام مبارك : الحينه انته تشتغل ولا بعدك تدرس .
منصور : اشتغل وادرس في نفس الوقت .
ام مبارك : زين زين الله يوفقك يا وليدي .
( ويت حزن) وقالت : اشحالك منصور .
منصور ( وهو متشقق انه حزن رمسته ) : بخير دامج بخير .
حزن : اشحالها نورة ليش ماتيون تزورونا .
منصور : بخير الله يسلمج .. ان شاء الله بنيكم وانتوا بعد ما تونا مثل قبل .
حزن : ان شاء الله الحينه بتيي الاجازة وكل يوم انا مطيحة عندكم .
منصور :ههههههه حياج الله في اي وقت .
حزن : يالله عيل برايك .. وسلم على خالوه ونورة .
منصور : ان شاء الله .. مع السلامة .
( ودشت السيارة اهي وسونيا وساروافي طريقهم للعين )
........................

( ييران حزن )
( اللي يتكونون من ابو منصور وام منصور ونورة ومنصور ..ييران تقريبا من اكثر من 15 سنة وحسبة اهل بحكم غياب عيال ام مبارك عن بوظبي لانهم كلهم من العين .. طبعا نورة تعرفونها اللي هي ربيعة حزن الروح بالروح من يوم هم صغار..ومنصور اخوها اللي اصغر من نورة بسنة انسان ما شاء الله عليه يدرس ويشتغل بنفس الوقت ومعتمد على نفسه كليا مع انه اهل عندهم خير ماشاء الله واهم الا ولد وبنية بس من يوم يومه واهو جي ما يحب يعتمد على الغير حتى على اهله .. ويحب حزن من يوم هو صغير بس حزن طبعا ما تدري عنه وتعده مثل اخوها الصغير )

.............................
( بيت موزة)

( مويز في حجرتها وتفكر بالموقف اللي استوالها وتقول في خاطرها معقوله بيخبر سعيد .. والله سعيد لا يذبحني .. لالالالا ما اظن بيخبر شكله انسان محترم وزين ..وتمت الافكار تيبها وتوديها ..اوووووووووه انا شو قاعده اسوي اسير اساعد امايا ابرك لي من التفكير )

( وصلت حزن وام مبارك ودشوا وسلموا على اهل البيت و موزوة اللي من شافت حزن انخبلت واحتشرت عليهم وتموا سوالف وضحك لين المغرب ويه مبارك وزوجته وعياله ومحمد اخوه وزوجته وعيالهم وتم بيت بو هزاع كله حشرة من البنات والحريم والشباب واليهال .. وطبعا راشد يلس عندهم لانه سعيد حلف عليه يتغدى ويحضر العزيمة.. وطبعا مايروم يرد ربيعه ) ..

( داخل البيت وتحديدا بالصالة )
(البنات يالسات على صوب والحريم على صوب )
( صوب البنات )
موزة :ها حزونه اشحال ربيعتج نورة .
حزن : الحمدالله تمام على صح تسلم عليج وايد وتقول متى بتيين تزورينها .
موزة : الله يسلمها ... ان شاء الله يوم بنيي بوظبي بنزورها رباعه .
روضة ( بغرور ) : انا ما ادري شقايل تتحملينها يا حزن .. بصراحة انا ما ادانيها .
موزة ( وهني عصبت لانها تعرف بنت خالها ما يعجبها العجب ومول ما داني حد ) : ليش انا شاء الله وبعدين انتي محد طلب رايج ربيعتج ولا ربيعة حزن .
روضة ( وتطالعها بنص عين ) : اوكيه انا قلت رايي فيها هب تاكليني عافانا الله .
موزة : نعم نعم اشوفج يا رويض قمتي تخورين.
روضة : نعامه ترفسج انزين ..وبعدين انا ارمس حزن ليش ادخلين عصج في شئ ماي يخصج .
موزة( وهني قامت تبي تصفع رويض ) : احترمي نفسج يا رويض .
روضة : لا والله واذا ما احترمت نفسي شو بتسوين حضرتج .....(قاطعتها حزن)
حزن : بس انتي وياها ترى والله لاخبرك عليكن امايا واخليها تكسر عصاتها على ظهرج وظهرها ( وقامت عنهن ) حشى محد ييلس عنكن الا وتصدعن راسي .. اوووووووف منكن .
روضة ( وتبي تحرق اعصاب موزة بهالسؤال ) : اقول حزن عمتي مريم يايه ولا ريل امج ما بخليها ( وتبتسم بخبث وتطالع حزن ) .
حزن ( وهي حست عمرها بتصيح وهب رايمه تيود عمرها ) : ما ادري.. يا روضة ما ادري ( وظهرت عنهن وسارت الحوي وتمت تصيح كل ما تذكر امها تصيح وترمس بصوت مسموع آآه يا امايا ليش عرستي وخليتيني ( ويزيد صياحها ) ليش يا امايا موزة وروضة وكل ربيعاتي عندهم امهاتهن عدالهن الا انا ليش يا امايا ليش.. ليش.. لييييييش .
( وفي هذه اللحظة ما انتبهت انه حد غيرها في الحوي و ان خليفة كان يرمس ربيعه سالم ويوم سمع انه حد يصيح بصوت مسموع بند التلفون وسمع كل كلمة قالتها حزن .. خليفة بطبعه انسان حساس يمكن لانه فنان (دومهم الفنانين حساسين ) نزلت منه دمعة حزن وقهر على حزن بنت عمته او حبيبته اللي يحبها من زمان بس محد يعرف بهالحب لانه حبه حب صامت ..وسار خليفة عندها وعطاها كلينكس وهني انتبهت حزن لخليفة )
خليفة (ويمد لها الكلينكس ) : ها حزن يودي .
حزن ( وشلت الكلينكس ) مشكور خليفة .. بس انت من متى وانت هني .
خليفة ( ويوطي راسه للارض ) : انا آسف وما كان قصدي اني اسمعج بس انا كنت ارمس ربيعي وانت ظهرتي من الصالة والله .
حزن ( وهي تمسح دموعها ) : انزين مصدقتنك يا خليفة ما في داعي انك تحلف ..خليفة ممكن خدمة .
خليفة : آمري يا حزن .
حزن :ما بي احد يعرف عن اللي استوى قبل شوي .
خليفة : ما طلبتي يالغالية .
حزن : مشكور يا خليفة ( وابتسمت له ) .
خليفة ( ويبغي يسألها بس هي رايم )
حزن : خليفة فيك شئ .
خليفة : بصراحة هيه ابغي اسألج سؤال ممكن اذا ما عندج مانع .
حزن : آمر يا خليفة اسأل على راحتك .
خليفة: ابغي اعرف انتي ليش تصيحين.
حزن ( سكتت حزن هب عارفة شو ترد عليه)
خليفة : اذا هالشيء يضايقج ما في داعي تجاوبيني .
حزن : لا مايضايقني بس ما لي خاطر ارمس في هالسالفه الحينه يوم اكون هادية بيي عندك وبخبرك ..انزين خليفة .. انا ماابيك تزعل مني .
خليفة ( مبتسم ) : افا عليج انا ازعل منج .. خلاص براحتج .
حزن ( مبتسمه ) : الا ماقلت لي انت بعدك ترسم .
( ويلسوا على الكرسي اللي في الحوي وتمت حزن تساله عن دراسة ولازم يشد حليله لانه ثانوية عامة وعن رسمه ولوحاته وطلبت منه يرسمها .. وتمتوا يسولفون ويضحكون وشوي تحدر عليهم موزة وهي مفولة )

حزن : هههههههههههههههه اسميك سوالف يا خليفة .
خليفة : ههههههههه.
موزة( وهي حاطة ايديها على خصرها ) : لاوالله انتوا هني ضحك وسوالف ومخليني مع السبالة اتهاوش وياها .
حزن : هههههههههههههه تستاهلين انتي اصلا دواج رويض .
خليفة :هههههههه انا بس راحم اللي بياخذج وبياخذ رويض اكيد من اول يوم بيردج انتي وياها .
حزن :ههههههههههههههههههههه هيه والله الظاهر جي ياخليفة .
موزة( وتطالعه بنص عين وتقلد خليفة ): انا بس راحم اللي بياخذج وبياخذ رويض اكيد من اول يوم بيردج انتي وياها ... يحب ايده ويه وقفى اللي بيضويني اما اختك الصراحة الله يعين ريلها ما ادري من اول يوم شو بتسوي فيه .
(وهني حدرت عليهم روضة وسمعت رمسة موزة عنها)
روضه : تنكتين حضرتج .. ولا تستخفين دمج .
حزن : لا حول شردت منكن ييتن هني .
خليفة : يالله سيرن داخل خربتن علينا سوالفنا .
موزة وروضة ( الفضول ذابحهن ) : ليش عن شو كنتم ترمسون ( وسحبن كراسي لهن ويلسن عدالهم )
خليفة : اقول حزن .
حزن : ها خليفة قول .
خليفة : جنا بعض الناس رازين بفيسهم عندنا .
حزن : ههههههههههههههه هيه والله يقولك المثل يا خليفة يا ولد خالي الفضول جتل العيوز .
موزة ( وهي ترمس روضة ) : هذيل منو يقصدون بالعيوز .
روضة : منو بعد اكيد عليج يا الخبلة ..
( وهني كلهم نقعوا ضحك على موزة وهي محرجة عليهم )


........................

( في بيت ييران حزن – بيت ابو منصور -)


( في حجرة منصور )

( اللي كان منسدح على الشبرية و سرحان في عالم ثاني عالم حزن ويتذكر يوم كانوا يهال كانوا عيال الفريج يضربونها وتتم تصيح ويجي منصور ويصفعهم ويكفخ كل واحد يصيحها .. ويوم تيي بيتهم تلعب ويا اخته نورة بالعراوس ( الباربي ) ويبتسم على ايام الطفولة اللي كانت احلى ايام بالنسبة له وشوي يدق باب حجرته ويقطع عليه حبل افكاره )
منصور : دشي يا نورة .
نورة ( بابتسامه ) : شو دراك اني انا اللي اطق الباب .
منصور ( وهو يتعدل وييلس ) : انا ما عندي غير اخت وحيدة اكيد بتكون هي اللي تدق الباب .
نورة : اها .. انزين ما قلت لي اخوي حبيبي شو بلاه اليوم يالس بحجرته ما ظهر منها .
منصور : ماشي ما لي خاطر اظهر اي مكان .
نورة : ليش عاد والله ملل لو كانت حزونه في البيت كان سرت عنها بدل هالملل .
منصور ( تذكر اللي استوى الظهر ) : هيه صح نسيت اخبرج تسلم عليج اهي وام مبارك شفتهم اليوم قبل لايسيرون.
نورة : الله يسلمك ويسلمهم .. تصدق منصور انا احسد حزن على اهلها دوم يتجمعون وعندها خوال وعيال خوالها وخالتها وعيالها هب شراتنا نحن ما عندنا غير خالة وحدة ما نشوفها من مناسبة الى مناسبة وياليت من بعد الدرب وعندها 3 صبيان كلهم ما فيهم خير غير راشد اخوهم .
منصور: هيه والله حليله بو سنيدة محد غامضني الا هو ( وظهر تليفونه) صج والله ذكرتيني خليني ارمسه من زمان مارمسته .
نورة ( واهي بتظهر ) : اوكيه عيل اخليك ولا تنسى تسلم عليه .
منصور : ان شاء الله .
(وظهرت نورة من الحجرة واتصل منصور في راشد ولد خالته )
طووووووووط طوووووووووووط طوووووووووط
راشد : الووووووو
منصور: مرحبا ملايين بولد خالتي الغالي بوسنيدة ولايسدن في ذميته.
راشد : ههههههههههههه ( وظهر من الميلس وسار الحوي يرمس ) فيك يا الغالي اشحالك واشحال عربانك .
منصور : تمام الله يسلمك ما نشكي بأس كلهم يسلمون عليك.. انت اشحالك واشحال عربانك.
راشد : الله يسلمك ويسلمهم ..بخير يعلك الخير ..
منصور: دوم هب يوم .. الا وين دارك يابوسنيدة .
راشد : داري دار الزين .
منصور : اشعنه اكيد عن الغراشيب .
راشد :ههههههههههههههههههههه.. لا اي غراشيب وخرابيط ودرنا هم لك.
منصور : هههههههههههههه علينا يا بوسنيدة .
( وتموا يسولفون راشد ومنصور وكل واحد يتخبر الثاني عن احوله واخبار اهلهم .. وشوي تظهر حزن وتربع وراها موزة وما كانن يعرفن انه راشد يرمس بالحوي )
موزة : والله لاشوفها .
حزن : موزة تراني حالفه انه سعيد اول واحد هو اللي بشوفها وما بى اصوم ثلاث ايام عسب ويهج .
موزة : لا والله ما يخصني انا اللي قايله لج يبي الهدية مايخصني انا اول وحدة بشوفها .
( وهني راشد انتبه للبنات وهن يربعن وهن الغبيات ما انتبهن الا يوم راشد كان) يقول : اقول منصور عقب برمسك الحينه مشغول شوي ..مع السلامة .
( وموزة وحزن انصطدمن من راشد كانن الحبيبات يترابعن بليا شيل وهني صرخت موزة : اببببببببيييييييييييييه ( وشردت اهي وحزن داخل )
( وراشد تجمد مكانه هذه ثاني مرة يلتقي فيها لا وفي نفس اليوم بعد..آآآه يا محلاج يالصدف .. بس هني عرف اسمها.. لانه البنية اللي وياها كانت تزقرها موزة ..شوي و ظهر سعيد وشاف راشد واقف وسرحان )
سعيد : حوووووووووه وين وصلت .
راشد ( وتوه ينتبه لسعيد ويبتسم ) : لا ماشي .
سعيد : انزين يالله حطينا العشى.
( ودش سعيد وراشد للميلس يتعشون ويا الرياييل )


...........................

( في حجرة موزة)
موزة( وهي هب مستوعبة اللي صار): يا ويلي والله من سعيد هذه ثاني مرة يشوفني ربيعه والله لايذبحني .
حزن ( باستغراب ) : ليش متى شافج اول مرة .
موزة: اووووووووه نسيت اخبرج.. بعدين رويض لاصقه فينا طول الوقت.. كيف بخبرج .
حزن : انزين ما قلت لي متى .
(وخبرت موزة حزن الموقف اللي استوالها ويا راشد وكيف فرت النعال عليه )
حزن ( وشهقت ) : الله يغربل ابليسج يا مويز وشو قال الريال لج.
موزة : تصدقين .. قال السموحة ورد لي النعال .
حزن ( مستغربة ) : معقولة .. اسميه ريال محترم ولا جان واحد ثاني جان رواج اشقايل تحترمين الرياييل .
( وشوي تدق عليهم الباب رويض تقطع عليهن سوالفهن وبعد مادشت )
روضة : يالسات تسولفن ومخليني بروحي ويا العيايز واليهال .
حزن: انزين يلسي.. انتي اللي وين كنتي ما ادريبج.. وين ذلفتي .
( ويلسن البنات وكالعادة موزة وروضة يتهاوشن وحزن تهدي فيهن )

................................

( في ميلس الرياييل )

سهيل : اللي ما قلت لي يا راشد .. عندك اخوان انت .
راشد : هيه عندي اثنين اكبر عني .
سهيل : ما شاء الله وانت اخر العنقود والدلوع .
راشد :ههههههه الله يهداك ريال اشطولي وعرضي وبغيتني اتدلع .
سهيل : ههههههههههه .. تصدق انا عندي ربع من بوظبي .
راشد : والله شو اساميهم يمكن اعرفهم .
سهيل : خالد احمد ال....و محمد سلطان ال......
راشد : والله محمد ربيعك .
سهيل : هيه تعرفه .
راشد : اشقايل ما اعرفه هذا اخوي .
سهيل : لا زين طلعنا ربع .
( وتموا الشباب يتخبرون عن بعض ويسولفون ويضحكون
وتعشوا وبغوا الشباب سهيل وخليفة وهزاع وسعيد والخوال محمد ومبارك يسلمون على ام مبارك ودش هزاع يسوي لهم درب .. هزاع عند باب الصالة )
هزاع : موزة ... موووويز .. امايا.. امااااااااايا
( وروضة كانت نازلة من الدري وشافت هزاع يزقر على امه واخته )
روضة : ها هزاع بغيت شيء .
هزاع ( من شاف روضه تمت يطالعها وانربط لسانه .. انا ما اخبي عليكم روضة ايه من الجمال العيون العسلية والخشم سيف وويها الطويل واهي طويلة بس شوي مليانه بس طولها مناسب جسمها.. بس هب احلى عن حزن .. حزن اللي ماخذه جمال كل بنات عايلتهم الويه الطفولي والعيون السود الوساع والخشم الصغير والبياض الشعر الناعم الحرير الطويل الاسود واقصر شوي عن روضة وضعيفة جنها ملكة جمال .. نرجع لروضة وهزاع ..هني روضه استحت من نظرات هزاع وردت تكرر السؤال )
روضة : هزاع بغيت شيء .
هزاع ( هني انتبه حق عمره ) : هيه .. اذا ما عليج امر قولي لامايا خوالي والشباب بيدشوا يسلمون على يدوه و خليها تسوي لنا درب .
روضه ( هي سايرة ) : ان شاء الله .
( وسارت روضه تخبر ام هزاع ورد هزاع للميلس وهو سرحان في اللي شافه )
سعيد : حووووووه وين وصلت .
هزاع ( وتوه ينتبه ) : ها.. لالالا ماشي.
سعيد : لالالالالالا ما يستوي جي اول شيء راشد وعقبه هزاع شو اليوم يوم السرحان العالمي .
سهيل : هههههههههههههههههه يا اخوي يا سعيد القلب ومايهوى .
سعيد :هههههههههههههههههه اسميه القلب مشكلة .
خليفة : هيه والله القلب مشكلة آآآآآآآه يا قلبي .
سهيل : لا والله الحبيب عاشق مثلهم .
هزاع : يالله عاد سهيل عن المصاخة يالله سير قول لــ خوالي يدشون .
راشد : يالله وانا اترخص عنكم يا شباب ( وقام بيسير )
سعيد : وين وين يا بو الشباب .
راشد : بعد وين اكيد بيتنا الساعة وحدة في مكان بعد اسير له .
سعيد : ادري انها الساعة وحدة يالله تراك اليوم بترقد عندنا .

*********************

________________________________________
( الجزء الخامس )

ادري لقاكم يالغلا كنه العيد
ما خفت يالغالي على محمل الجد
وتاثير بعدك زاد من دون تحديد
والصد عني سار واصل عن الحد

راشد : لا يا ريال شو بيقولون عني اهلك من الصبح مطيح عندهم والحين بيرقد .
سعيد : سير زين اونه ( ويقلد راشد )
"شو بقولون عني اهلك من الصبح مطيح عندهم والحين بيرقد "
اسمع والله يا راشد انت ما رقدت عندنا الليلة ترى لا انا ربيعك ولا شياته.
راشد : واهون عليك يا بوعسكور .
سعيد ( وهو زعلان ) : هيه تهون دام راسك يابس وما تسمع الرمسة .
راشد : اذا انا اهون انت ماتهون تم يا بوعسكور ما طلبت ( وطلع تليفون )عيل
بترخص من الشيبه والعيوز.
سعيد (وهو ظاهر ويا الشباب يسلم على ام مبارك ) :اوكيه خذ راحتك بسلم
على يدوه وبرد لك .
راشد : برايك .
( وظهروا الخوال والشباب ودشوا يسلمون على ام مبارك اللي كانت تترياهم
في الصالة اهي وام هزاع وام سهيل (زوجه مبارك ) وام عبدالله ( زوجه محمد )
وبنتها سلامة ( عمرها 5 سنوات ) وولدها عبدالله ( عمره 3 سنوات )وروضة وحزن
وموزة.
مبارك ( وهو يحب راس امه ) : اشحالج الغالية ( وييلس عدالها )
محمد : توه ما نورت العين بوجودج امايا.
ام مبارك ( وعيالها واحد على يسارها واحد على يمينها ) :
الله يحفظكم يا عيالي .. دامكم بخير تراني بخير .
حزن : ها امايا اشوفج شفتي عيالج ونسيتيني .
ام مبارك : افا عليج الغالية محد يروم ينسيني روحي وعمري .
سهيل : الله الله الله كل هذا لحزن عيل نحن رحنا وطئ .
موزة : يالله على الغيرة.. صج ناس غيارة .
سهيل (ويطالعها بنص عين ): نعم نعم اخت موزة شو قلتي حضرتج تراني
هالايام ما اسمع عدل .
موزة( وتقول بصوت همس: علك الصمخ ): لا ماشي سلامة راسك .
سهيل ( وهو يسير صوب مويز ) : اتحسب بعد ( ويوم وصل عدالها ) عله
الصمخ ياخذج .
موزة: بل بل بل عليك سمعتني .
سهيل : قولي ما شاء الله لا تنضليني بعينج .
موزة : ما شاء الله .
( وهني خليفة حب يفشل موزة وروضة عسب يحرق اعصابهم وتهزبهم يدتهم )
خليفة : تدرين يدوه شو استوى اليوم .
ام مبارك : شو استوى فديتك .
خليفة ( ويغمز لحزن ) : بعض الناس اليوم تهاوشن جنهن يهال.
ام مبارك : منو هذيل مسودات الويه ماشي غيرهن رويض ومويز تعالن
والله لا اكسر العصا على ظهركن .
حزن و خليفة وسعيد :ههههههههههههههههههههههههههههههه
سهيل ( ناقع ضحك عليهن ) : دواكن مسودات الويه .
(وموزة وروضة يتحلفن لخليفة )
هزاع ( عصب على خليفة ) : هيه انت مالك شغل بحرمتيه انزين .
خليفة ( ورافع حاجب ومنزل الثاني ): حرمتك ليش عرست وانا ما ادري .
هزاع : تستهبل انت ويهك .
خليفة : لا والله من صج متى عرست .
( وهني هزاع يغمز لامه عسب تفتح سالفه العرس دام الكل موجود )
ام هزاع : الا امايا ما قلت لج هزاع ولدي نوى يعرس .
ام مبارك ( والفرحة هب سايعتها ) : والله .. الحمدلله ما بغيت .
( هني الكل التفت على هزاع وهو متشقق من الفرح والشباب يصفرون لهزاع
والبنات كلهن استانسن )
ام مبارك : والعروس زاهبة ولا بتدورين له .
ام هزاع ( وهي تطالع هزاع ) : لا.. العروس موجودة .
ام مبارك : من هي .
ام هزاع ( واهي تطالع روضة ) : رويض .
( وهني رويض استحت وبغت الارض تنشق وتبلعها واستوى ويها اشارات
مرور بس اللي خرب عليها فرحتها ابوها )
مبارك ( ويبغى يحرق اعصاب بنته وهزاع ) : ليش ما خبرتج يا ام هزاع
البارحة ياني واحد ياي يخطب روضة مني وانا عطيته كلمه كان ودي انه هزاع
يكون ريل بنتي بس تدرين ما شي نصيب .
( وهني ربعت روضة فوق تصيح والبنات وراها .. عصب هزاع وحس الدنيا بندت
ابوابها في ويهه وصرخ ): اشقايل توافق .
سعيد ( ويحاول يهدي اخوه ) : صل على النبي يا هزاع واتعوذ من ابليس .
مبارك : انت تاخرت وايد يا هزاع .
( هني ام مبارك زعلت وااااايد على هزاع وصرخت على ولدها مبارك والكل صخوا
من شافوا ام مبارك عصبت)
ام مبارك : اسمعني يا مبارك هزاع بياخذ روضة انت رضيت ولا انرضيت واذا ما
خذها لا انت ولدي ولا اعرفك .
مبارك : واهون عليج امايا .
ام مبارك : هيه تهون دامك ما تسمع الرمسة .
مبارك : اذا انا اهون انتي ما تهونين تم يا امبارك ماطلبت .
( وهني هزاع ردت الابتسامة على ويهه وام هزاع يببت وام سهيل بعد والشباب
استانسوا لهزاع وبالمناسبة هذه قرر ابو سهيل انه الغدا باجر يكون عنده وظهروا
الشباب وكلن روح بيته ورد سعيد عند راشد اللي بيرقد عنده وام مبارك اهي وحزن
رقدوا بيت ام هزاع طبعا باجر اجازة وما يرومون يردون بوظبي لانه استوى ليل)


.................................
( في حجرة موزة)
( الساعة 3.30 الفير موزة رقدت لانها من الصبح واعيه وحزن بعد رقدت ووعت
يتها ازمة الكحة اللي دوم تييها وعالطول ظهرت من الحجرة عسب لا توعي موزة
وراحت الصالة لانه الكل راقدهالوقت وما تبي توعي احد بكحتها اللي مستوية
دوووووم تييها خاصة الفترة الاخيرة واللي يصاحبها دم )
حزن : يالله هذا وقته ( وسارت المطبخ وهني زادت عليها الكحة ويطلع دم وايد
وهي بتفتح الثلاجة تبي ماي شوي يحدر على الصالة سعيد رايح يرقد لانه راشد
رقد بعد ماسهر وياه وهو طالع الدري كنه سمع صوت حد يكح بعدين قال اكيد اتوهم
وهو يركب كم من دريه سمع الصوت اكثر رد نزل قال لا اكيد حد في المطبخ وسار
المطبخ بس كان ظلام وباب الثلاجة مفتوح وحد عداله وبطل الليت )
حزن ( واهي زاغت من اللي بطل الليت ) : بسم الله الرحمن الرحيم .
سعيد ( وهو مستغرب ): حزن .. شو موعيج هالحزة .
حزن : ماشي ييت اشرب ماي ( واهني كحت مرة ثانية وعالطول سحبت الكلينكس
اللي في الطاولة عسب سعيد ما يشوف الدم ) .
سعيد : اها عيل برايج .
حزن ( بعد ما ارتاحت شوي ) : مع السلامة .
( وسعيد وهو ظاهر بيطلع من المطبخ انتبه انه في الزبالة كلينكس وايد فيه دم هني
رد عند حزن ويودالكلينكس من يدها )
سعيد : شو هذا .. دم
حزن ( واهي خايفة ) : هاا .. م.. ماا...مممم ....مااشي .
سعيد ( واهو خايف ) : شو ماشي هذا دم انتي من متى وانتي على هالحال ...
انتي دوم يوم تكحين يجيج دم .
حزن ( واهي زايغه من سعيد ) : لا بس الفترة الاخيرة يطلع ويا الكحة دم .
سعيد ( واهو ظاهر من المطبخ ) : عيل سيري لبسي عباتج ووعي وياج موزة .
حزن : لييييييييش.
سعيد : شو ليش بوديج المستشفى يالله بسرعة .
حزن : لا ما ابي اسير المستشفى ( وتبغي تتحجج عسب لاتسير المستشفى )
اصلا موزة راقدة وحرام اوعيها من الصبح واعية .
سعيد : ما عليه خليها راقدة وانتي لبسي عباتج يالله اترياج بالسيارة .
حزن : بس ( وقاطعها سعيد )
سعيد : حزن يالله بلا دلع ترى والله اوعي يدوه.
حزن ( خافت يوعي يدتها ): لالالا خلاص الحينه بييب عباتي .
(وسعيد سار يلبس كندورته وييب مفتاح السيارة وحزن سارت تييب عباتها
ودشت السيارة وركبت ورى سعيد وطول الطريق ساكته اهي وسعيد لين ما
اوصلوا الطوارئ)

(الساعة 3.45 في مستشفى توام قسم الحوادث( الطوارئ))

( ودش سعيد يرمس الدكتور المناوب وشرح له حالة حزن وحزن واقفة عداله )
سعيد : حزن بلاج الدكتور يرمسج .
حزن ( انتبهت ): ها شو .
الدكتور: أختي من متى وانتي تييج هالحالة .
حزن : ما اذكر بالضبط .. يمكن 8شهور.
سعيد ( عصب عليها ) : شو.. 8شهور وساكتة ليش .
الدكتور : هدي روحك أخ سعيد .. انزين أخت حزن انتي تأخذين حبوب من تلقاء
نفسج يعني حبوب مهدئة ..منومة شرات جي من دون وصف الدكتور.
( هني حزن وطت راسها وتمت تطالع الارض )
سعيد (مفول ) : رمسي كنت تاخذين ولا لأ .
حزن (واهي تصيح ) : هيه كنت اخذ عسب اموت ( وربعت عند السيارة )
الدكتور : اخ سعيد هل اختك مرة حاولت الانتحار او ضاغطين عليها او فيه
مشاكل بين الاب والام او شرات هالاشياء .
سعيد : ما ادري يا دكتور لانها هب عايشه ويانا ويا يدوه .
الدكتور : اها الحين سير ييبها بنسوي لها اشعة وان شاء الله ما يستوى الا الخير .
سعيد : ان شاء الله .
( و سار سعيد عند حزن اللي كانت يالسة عدال السيارة تتريا سعيد ووقف عدالها )
سعيد :يالله حزن قومي.
حزن( واهي تمسح دموعها ) : ما اريد ردني البيت .
سعيد : حزن وبعدين معاج يالله كلها الا اشعة وبردج البيت .
حزن : انت ليش ما تفهم انا مابي اعرف شو فيني ( وردت تصيح ) خلني اموت .
سعيد : استغفر الله شو الرمسة يا حزن انت انسانة متعلمة وفاهمة وتقولين جي
عيل يدوه شو تقول حرام عليج اذا انتي ما تمهج روحج فكري بغيرج ..فكري في
يدوه وفينا وامج .
(تمت حزن صاخة يوم سعيد ذكر امها وتقول في خاطرها أمايا وينها .. أمايا هب
دارية عن هوى داري ويدوه والله محد غامضني غيرها وبعد فترة صمت رمست حزن ): اوكيه يا سعيد بسمع رمستك هالمرة بس بشرط .
سعيد : شرط .. انزين شو هو؟
حزن : ما ابي حد يعرف أني سويت اشعة واني ييت اصلا المستشفى .. ولا احد حتى
يدوه وموزوة.
سعيد (تنهد ): اوكيه انسه حزن بس يالله .
( وردوا الستشفى وسوت حزن الاشعة وطلع فيها التهاب بسيط من كثر الادوية اللي
تاخذها وقال لها الدكتور انها تمتنع منعا باتا عن اخذ الادوية بدون وصف الطبيب
وانتوا بعد تحملوا على اعماركم تاخذون ادوية من نفسكم .. عقب عطاها الدكتور
أدوية وردوا البيت الساعة 4.45 الصبح وسارسعيد يصلي في المسيد ورد حجرته
يرقد وحزن كلت دواها وصلت ورقدت من التعب )


......................................

مواعيدكم بالحيل ما هي مواعيد
بالحيل فيكم سار ما يصدق الوعد
توبه وتوبنا فلا الاه يرجع العيد
وقال المثل يصد عنا ترى صد

(بيت بو سهيل )
( الساعة 11.45 ظهرا )

بوسهيل: يالله يام سهيل وين البخور .
ام سهيل : ان شاء الله دقايق .. الحينه بييبه.
سهيل : يالله يا بويه تأخرنا على الصلاة .
بو سهيل : شو اسوي .. امك هي اللي مأخرتنا .. عيل خليفة وينه .
خليفة( وهو نازل من الدري ) : حد يدور علي .
بو سهيل : هيه انا ادور عليك .. عنبوه كله هذا رقاد.
خليفة(وهو يحب راس ابوه ): لا شو رقاد .. انا واعي من وقت بس يالس ارسم .
بو سهيل : لا حول انا ماادري انت متى بتهد هالرسم .
سهيل : هيه والله ذبحنا بالرسم .
خليفة : حرام عليكم تجتلون موهبتي الفنية .
(وام سهيل وهي ياية سمعت رمسة خليفة )
ام سهيل : تجتلون منو ؟؟
( هني الكل نقع ضحك على رمسة ام سهيل وساروا الرياييل المسيد يصلون صلاة
اليمعة )


.............................


(بيت موزة وبالتحديد في حجرتها )

موزة : حزن يالله عاد خستي من الرقاد .
حزن : حرام عليج يا مويز والله تعبانه ما رقدت البارحة .
موزة: راقدة عقبي وتقولين ما رقدتي يالله قومي .. والله ملانة يالسة بروحي
من الصبح ترى والله ان عديت لين الخمس وما قمتي والله بيب ماي بجبه عليج ..
واحد .. اثنين .. ثلاثة .. اربعة ..خم...
(وفزت حزن من الشبرية ) :انزين يا مويز والله يوم تيين عندنا لا اراويج .
موزة ( وهي تضحك ): هههههههه تذكرين رمسة التلفون قلت لج الحاية بتردج
عندي .
( وفرت حزن المخدة على ويه موزة ودشت الحمام تسبحت وبدلت عسب هم سايرين
بيت خالها مبارك .. وموزة نزلت تحت تسلم على يدتها وامها وابوها )

.....................

(بعد الصلاة )
راشد: يالله يا بوعسكور مشكور وماقصرت وبنردها لك في الافراح .
سعيد : افا وين ساير .
راشد: بسير البيت العيوز حاشرتني من الصبح تدق تلفون تبيني ارد بوظبي .
سعيد : هههههههههههههههه اذا جي عيل مرخوص .
راشد : يالله عيل برايك .
سعيد :وداعة الرحمن .

( وروح راشد ورد سعيد البيت وشل اهله وساروا بيت خاله يتغدون وبعد الغدا
اتفقوا ان ملجة هزاع وروضة في الاجازة عقب ما يخلصن البنات وخليفة الامتحانات
يعني عقب ثلاثة اسابيع وردوا حزن ويدتها بوظبي )

.........................


ويلي يا ويلي ويلي..يا ويلي.. ويلي انا يا ويل
راح القمر عن ليلي.. يا ليلي.. ليل السهر ياليل
.................................................
برمشه عيونه جتيلي.. سليلي.. حد السفا صقيل
شعرها اسود شليلي ..ويميلي.. عود الدلال يبن
..................................................
عمري وروحي وخليلي ..بالحيلي.. عقبه ماله خليل
ازقره ولبيني بتدليلي..حلــو النطـــق الجميــــل
.................................................. ..
ويلي يا ويلي ويلي..يا ويلي.. ويلي انا يا ويل
راح القمر عن ليلي.. يا ليلي.. ليل السهر ياليل



(في الطريق انصطدمت سيارة قوم حزن ويا سيارة واحد )

ام مبارك ( بخوف ): بسم الله الرحمن الرحيم .. عبد الكريم الله يغربل ابليسك انا
قايلة لك خفف السرعة انت تبغي تذبحنا مسود الويه.
عبد الكريم : انا ما في سرعة هزا ريال في غلطان .
حزن : ما عليه يا امايا حصل خير .. عبد الكريم اظهر وشوف السيارة استوابها
شيء .
( وظهر عبدالكريم يشوف الريال اللي صدمهم )
عبد الكريم : شوف انت شو يسوي بالسيارة الحين هزا ماما يسوى جنجال واجد
مال انا .
الريال : على شو بتهاوشك كلها الا كما شخطه .. انزين سير قلهم اني انا بصلحها لكم .
( وسار عبد الكريم يخبرهم باللي قاله الريال وخلت ام مبارك حزن تظهر للريال
وتتفاهم معاه )
حزن : خلاص اخوي ما عليه نحن بنصلحها .
الريال ( انربط لسانه لما شاف حزن تعرفون منو طلع .. احمد ربيع سعيد بالدوام ):
ل....ا...ل.ا..لا...اختي ما عليج انا بصلحها .
( واصرت حزن انه هم اللي بيصلوحون سيارتهم وركبت السيارة وما بغت تطول
ويا الريال لانه حركاته ونظراته ما عيبتها واحمد
سارلانه كان متواعد ويا وحدة من البنات اللي كل يوم والثاني يقص عليهن وكل
يوم ويا وحدة )

.........................

(بالباجر روحت حزن كالعادة الكلية ومرت على نوره ربيعتها الروح بالروح
عسب بيروحن رباعه الكلية في الطريق )
حزن : الا ما قلت لي نوير وين سرتوا بالويك اند .
نوره : وين يا حظي .. تدرين امايا ما تظهر بقعة ومنصور كان وايد متضايج
مايبي يظهر من البيت وابوية كله مطيح بالعزبة .
حزن : والله لو ادري كان شليتج وياي العين .
نوره : حظج والله يا حزن عندج خوال وخالات اما نحن ما عندنا غير خاله
وحدة وياليت عندها بنات .
حزن : الا صح ليش ما تزورون خالتج.
نوره : بالصراحة انا ما اداني عيالها
حمد ومحمد وما ابي اسير اشوف رقعت ويههم خاصة محمد قليل الادب.. بس
راشد والله انه يسواهم .
حزن ( بابتسامة ): راشد يسواهم شيء بالقلب خاشته عني .
نوره ( بابتسامة ) : لا والله ما ادري بس اعتبره مثل اخوي العود اللي انحرمت
منه والله لو تيلسين وياه ماتملين منه .
( وتمن البنات يرمسون عن راشد وعن اخلاقه وادبة وانه احسن من اخوانه ..
وحزن تقول في خاطرها آآآآآه يا نوره كنه حمد و محمد اللي ترمسين عنهم شرات
اخواني ..)



لا تغرك الدنيا وتصبح عديم احساس
لا تحس يوم انك اصبحت فوق الناس
حاسب من افعالك من دعوة المظلوم
الي بنيته سنين ممكن يضيـــع فـي يوم
الوقت ما يصفى والدنــــــــــيا دوم ادور
اليوم مع غيرك بكره يجيـــــــلك الدور
هذي عوايدها من طبعـــــــــها مكتوب
اصحى من احلامك واسمع كلامي زين
لو دامت لغيرك ماوصلتك الحـــــــــــــين
ما حد درى ياخذ الا اللي له مقـــــــــــسوم




( صح نسيت اخبركم اشقايل حزن تعرف محمد وحمد اخوانها وماتعرف انه
راشد اخوها .. في مرة كانت حزن ترمس ويا بنت من صفها وقالت البنية انه
ابوها يشتغل عند سلطان بن ..... ال ........ وهني حطت في بالها انها لازم تسير
تشوف ابوها اللي عمرها ما شافته وفعلا عقب ما ظهرت
من المدرسة خلت
الدريول يروح على العنوان اللي البنية وصفته لها وسارت الشركة وعقب ما رمست
موظف الاستقبال خبرها وين
مكتب ابوها ووصلت عند السكرتيرة وقالت لها انه عنده اجتماع ويا الموظفين وقالت
لها تتريا 10 دقايق وبيخلص الاجتماع المهم دش محمد كالعادة مكتب السكرتيرة
وشاف حزن يالسة وسأل السكرتيرة شو تبي هالبنية وقالت لها انها تبي تشوف
ابوها ومحمد يعرف انه ابوه عقب امه عرس على وحدة ويوم يابت بنية ابوه طلقها
بس ما يعرف ليش طلقها بس يوم سال امه قالت انها بنت حرام .. هي اصلا لاهي
بنت حرام ولا شيء بس انقهرت
ام حمد يوم عرس عليها ريلها فقالت جي عسب الاخوان مايشوفون اختكم ولا يفكرون
يزورونها المهم عقب محمد تذكر رمسةامه عنها وسبها وقال لها انه هم ثلاث
اخوان يحملون اسم ابوهم بس واهي هب اختكم وعلى حشرة محمد ..دش حمد
وكمل الباجي وطردوها وهي بجذيه عرفت انه حمد اخوها العود ومحمد المتوسط
وتعرف انه باجي واحد اصغر بس ماتعرف اسمه وهني حلفت حزن انه ما تسأل
عليهم كلهم وعلى اخوها اللي ما شافته لانها قالت اذا الكبار سوا جي اكيد هو شراتهم
ولا على ابوها اللي باعها بذنب وحيد انها بنية .. آآآآآه يا ظلم الناس حد يبيع ظناه
لانها بنية وشو الفرق بين البنية والصبي آآآآآآآآآه الله على الظالم تصدقون تبرئ منها
عسب هي بنية )

..............................


( طافت الايام شرات البرق وخلصن البنات وخليفة الامتحانات وتمتوا
يزهبون لملجة هزاع وروضة والعروس ما خلت سوق ما راحت له ونفس الشيء
اخت العريس حشرتهم وانها تبي تظهر احلى من العروس ومرت الايام على خير
وسلام ويه اليوم
الموعود بالنسبة لروضة وهزاع )


والبقية تأتي ............اتريوني

 
 

 

عرض البوم صور dali2000   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
يا سنين عمري كفايه حزن ياسنيني .قصه, يا سنين عمري كفايه حزن ياسنيني للكاتبة هاوية
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 11:25 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية