لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 28-10-08, 11:36 PM   المشاركة رقم: 41
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Aug 2008
العضوية: 90861
المشاركات: 52
الجنس أنثى
معدل التقييم: "ميسان" عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 23

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
"ميسان" غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : "ميسان" المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الفصل الثامن والعشرين





مرت الايام وصار موعد باسل حتى يفك الجبس ..


خلص الدكتور من فك الجبس وراح جلس ورا مكتبه

باسل يعدل من جلسته : كيف الحين رجلي

الدكتور : لا الحمد لله تمام - يغمز له – قلت لك دم المدام كويس

باسل : ههههههههههه

الدكتور : بس لازم ماتجهد رجلك كثير

باسل : ان شاء الله

الدكتور : طيب خبرني كيف نفسيتك الحين ؟

باسل : لا الحمد لله تماااام .. بس ابي اسأل ايش سالفة التحاليل اللي سويتها قبل فتره لما جيت اراجعك

الدكتور : كنت ابي اتأكد اكثر قبل ماافاتحك بالموضوع

باسل عقد حواجبه : اي موضوع

الدكتور : شوف ياباسل .. انا ماابي اخوفك يعني الحين الزمن تغير والطب كل ماجاله يتطور فلاتخاف او تأزم نفسيتك

باسل : ممكن تقول على طول

الدكتور : الحادث كان قوي .. والحمد لله جات على كذا فهو اثر عليك بشغله

باسل : بأيش أثر ؟

الدكتور بتردد : انت صرت عقيم

باسل انصدم وفتح عينه على الآخر : كيــــــــــف ؟؟؟؟

الدكتور : للاسف هذا اللي صار .. وانا فهمت الوالد كيف صار كل هذا

باسل مو قادر يستوعب شي : انت ايش تقول ؟

الدكتور : هدي ياباسل وخليني افهمك كل شي

باسل بعصبيه : ايش تفهمني ؟ على ان انا عقيم انت جالس تخربط علي

الدكتور : انا متأكد من الكلام اللي اقول لك اياه .. واذا تبي روح لاي مستشفى وراح يأكدوا لك كلامي

باسل وقف منفعل : انت جالس تنصب علي ولا عارف تشخص الحالات اصلا .. كيف حادث يسبب عقم

الدكتور : اجلس وانا افهمك

باسل : ماراح اجلس لانك منت دكتور اصلا

الدكتور وقف : باسل انا سويت التحاليل اكثر من مره والنتايج سلبيه

باسل : انا ماصدق كلامك وتحاليلكم كلها غلط بغلط .. قال دكتور قال

فتح الباب وسكره بقوه ..

هشام شاف باسل طلع من الغرفه وهو متنرفز : باسل ..

باسل لف عليه : عطني مفاتيح السياره

هشام : باسل ايش فيك

باسل بعصبيه : اقول لك عطني المفاتيح

هشام طلع المفاتيح : فهمني ايش السالفه

باسل عطاه ظهره : دبر نفسك

طلع باسل من المستشفى معصب ومتنرفز..

وترك هشام بالمستشفى


وقف هشام منصدم مو عارف ايش صاير

رن جواله ورد عليه : الو

ابو باسل : هلا هشام .. كيف باسل ؟ فك الجبس ولالا

هشام : ايه فكه

ابو باسل : وينه .. ادق عليه مايرد

هشام بتردد : مادري طلع من العياده معصب واخذ المفاتيح ومشى عني

ابو باسل : اكيد عرف .. وانت ليه مارحت وراه ؟

هشام : ايش اللي عرفه

ابو باسل : روح الحق اخوك بسرعه .. هذا اللي كنت خايف منه

هشام : والله كأني اطرش بالزفه

ابو باسل : بلا كثرة حكي والحق على اخوك

هشام : طيب


.
.
.
.
.



باسل طلع من المستشفى معصب

شغل السياره وحركها بسرعه ..

مخنوق مو عارف كل هذا ليه يصير ..

اكيد التحاليل غلط !

مستحيل تكون صحيحه ..

مو قادر يستوعب كيف ان حادث يسبب عقم ..

معقوله كلام الدكتور صحيح ..

جواله كل شوي يرن وهو مطنشه ..

بالاخير رفعه وشاف المتصل ابوه ..

شد على الجوال بقوه ..

: داري وتخبي علي .. مالي خلق احد

قفل الجوال ورماه على جنب

ابوه يدري من شهور وهو ماعنده خبر ..

ليه خبى عليه وماعلمه من البدايه ..

صار يدور بالشوارع ..

مو عارف وين يروح

ليه يصير معاه كل هذا ..

مو قادر يرتاح بحياته ابد ..

وقف عند اشاره ..

شاف لافته كبيره ..

لعيادات الدكتور غسان ..

تذكر انه صاحب ابوه متخصص بهالامراض ..

وقف قدام العياده وقلبه يدق ..

يتمنى ان النتايج تكون ايجابيه ..

وان تشخيص الدكتور اللي قبل يكون غلط ..

نزل بسرعه وراح للاستقبال ..

اخذ نفس قبل مايتكلم ويهدي اعصابه : لو سمحتي ابي اقابل الدكتور غسان

الموظفه : فيه عندك موعد ؟

باسل : لا

الموظفه : اليوم مزحوم بالمرضى .. ماتوقع تقدر تقابله تبيني اسوي لك معاه موعد

باسل بنرفزه : قولي له باسل الحالم وهو راح يعرف

الموظفه : طيب ثواني

رفعت التلفون وضغطت على التحويله : دكتور غسان فيه واحد اسمه باسل الحالم يبي يقابلك

باسل : قولي له ضروري

الموظفه : يقول يبي يقابلك ضروري .. اوكي

نزلت السماعه

ورفعت راسها لباسل : خلاص تفضل هناك بغرفة الانتظار.. واول مايطلع منه المريض تقدر تدخل

باسل : شكرا

جلس على كراسي الانتظار ..

ويهز رجله بتوتر مو قادر يوقفها ..

يتمنى النتايج تطلع ايجابيه اذا حلل ..

ومايخيب امله ..

عقت اصابعه مع بعض وهو ينتظر ..

يحس ان الوقت طويل عليه ..

بعد فتره طلع المريض من عيادة الدكتور ..

ودخل باسل بسرعه ..

الدكتور غسان وقف ومد يده لباسل : اهلا باسل

باسل وهو يسلم على الدكتور : هلا فيك

الدكتور : كيفك ؟

باسل : الحمد لله

الدكتور : ايه قول لي باسل .. ايش الشي الضروري اللي جاي تقابلني فيه

ماعرف باسل من وين يبدا ..

شبك يدينه ببعضهم وصار يهز رجله

الدكتور قام من ورا مكتبه وجلس بالكنبه اللي مقابله باسل ومسك يده : احكي ياباسل ايش صاير معاك

باسل اخذ نفس وتكلم بهدوء : قبل فتره صار لي حادث زي ماانت عارف

الدكتور هز راسه حتى يكمل باسل كلامه ..

باسل مكمل : اخذوا مني تحاليل لانهم شاكين بشغله .. وكل مره على هالحال وتوني ادري اليوم بالنتايج

الدكتور : بأيش شاكين ؟

باسل بلع ريقه : ان انا عقيم

الدكتور : والتحاليل كيف ؟

باسل : سلبيه

الدكتور : وانت طبعا جاي هنا عشان تتأكد

باسل هز راسه بالايجاب ..

الدكتور : طيب أي مستشفى هذا واي دكتور ؟

باسل : مستشفى الـ ..... عند دكتور وليد

الدكتور : ايه عرفته .. راح اتصل عليه عشان يفهمني حالتك

باسل : انا مو فاهم كيف حادث يسبب هالشي

الدكتور : انت ريح اعصابك الحين وراح اتصل على الدكتور افهم منه كل شي

رفع التلفون ودق على الدكتور اللي كان يعالجه ..

وظل فتره يتكلم معاه وباسل مو فاهم شي ..

نزل السماعه ولف على باسل : انا فهمت كل شي الحين .. اللي ابيه منك انك تروح للمختبر وتسوي التحاليل وبعد ماتطلع النتايج ترجع لي

باسل : تطول على ماتطلع النتايج ؟

الدكتور : لا ماراح تطول بس انت ريح اعصابك وان شاء الله نتايجك تكون سليمه

باسل وقف : طيب .. شكرا

طلع من عيادة الدكتور وراح للمختبر حتى يسوي التحاليل اللازمه





************






جالسه بالغرفه بروحها ..

تنتظره يجي ..

كل ماتدق عليه جواله مقفل ..

اكيد المستشفى مافيه ارسال

فتحت النت ودخلت على ايميلها ..

شافت جنان شابكه

راحت تكلمها وماترد : اففففف هذي وين راحت

طلعت لها محادثه جديده من خالد ..


خالد : هاااااي

دينا : هاياات

خالد : كيفك ؟

دينا : كويسه .. وانت كيفك ؟

خالد : الحمد لله .. اخبار زوجك اسمع جنو تقول مسوي حادث

دينا : ايه واليوم يشيل الجبس

خالد : الحمد لله على سلامته

دينا : الله يسلمك .. الا وين جنو ماشوفها

خالد : هههههههههه ابد مع قطوتها القرف انا مو عارف كيف ولد خالتها هاديها قطوه

دينا : بالعكس تزنن والله حلوووه

خالد : وع انا ماحب القطاوه .. تجيني حساسيه منهم

دينا : مشكلتك

خالد : هذا بدل مايجيب هديه سنعه .. جايب لها قطوه

دينا : ههههههههههه خلاص خليهم بحالهم

خالد : هههههههههه والله مجانين


جنان رجعت للمسن وشافت دينا ..


جنان : هاياااات دنو

دينا : ههههههههههه اما خالد جالس ويتطنز عليك على هالقطوه

جنان : ماعليك منه .. خليه يولي بس

دينا : هههههههههه

جنان : قولي لي اخبار باسل ؟؟ فك الجبس ؟

دينا : مادري هو راح المستشفى ومارجع للحين .. وكل ماادق عليه جواله مقفل

جنان : يمكن ماعنده ارسال او مخلصه البطاريه

دينا : يمكن

جنان : دنووو تعالي عندي اليووووم

دينا : لااااا ابي اشوف بيسو كيف يمشي

جنان : ههههههههههه لايكون هو بيبي وانا مادري

دينا : ههههههههه لا بس وحشتني مشيته

جنان : ههههههههههه اما عاد وحشتك مشيته

دينا : والله وحشني طوله ولما يمشي كل شي فيه

جنان : هههههههه الله يكملك بعقلك

دينا : ماكلمتي سدوم ؟

جنان : الااا

دينا : وكيفها مع راشد

جنان : مسافر ومبسوطه ببعده

دينا : ههههههههههههه الله يعينها

جنان : يالله روحي عني انا بروح اتفرغ اتهاوش مع خالد

دينا : انتوا اثنينكم مو صاحيين

جنان : يالله بس مع السلامه

دينا : هههههههه باي



سكرت النت وجلست تنتظر باسل ..

نزلت تحت تجلس مع ريم ..

شافت هشام داخل بروحه

استغربت ان باسل مادخل معاه : هشام وين باسل ؟

هشام ارتبك وماعرف ايش يرد عليها : هاه .. ايه باسل راح عند اصحابه انا وصلته

دينا : طيب ليه جواله مقفل

هشام : بطاريته خلصت .. وين ابوي ؟

دينا رفعت كتوفها : مادري

هشام : خلاص انا بروح اشوفه

مشى عن دينا وراح لمكتب ابوه..

طق الباب ودخل ..

ابو باسل : وين اخوك

هشام : مادري .. مالحقت عليه

ابو باسل : ادق عليه جواله مقفل

هشام : مادري ماقدرت اوقفه ومعصب نفسي افهم ايش صاير

ابو باسل : لا حول الله .. انا بس خايف ان صار له شي

هشام : انت يبه عارف ايش فيه باسل وايش قال له الدكتور

ابو باسل : مو وقته الحين هالكلام .. الاهم يوصل أخوك

هشام : طيب احد يفهمني ايش فيه

ابو باسل : اذا شفت اخوك ساعتها بتفهم



.
.
.
.
.




واقف قدام مكتب الدكتور وماسك ورقة النتايج وعينه فيها مو قادر يحركها ..

متجمد بمكانه ومنصدم من الواقع اللي انحط فيه ..

حس كأنه بدوامه ومو قادر يطلع منها

كيف بتكون علاقته مع دينا ..

كل بنت تحلم تكون ام ..

مستحيل تقبل بهالوضع

حتى لو قبلت بهالوضع الحين ..

اكيد بترفضه بالمستقبل ..

كان عنده امل تكون العكس

كسر الصمت الدكتور وهو يحط يده على كتف باسل : باسل هالشي مو مستحيل وكل شي له علاج

باسل رفع عينه عن الورقه : انا مو فاهم كيف كل هذا يصير

الدكتور : مثل ماقلت لك وقال لك الدكتور وليد .. الحادث كان قوي وكويس جات على كذا

باسل وهو يجلس : بس عقم !

الدكتور : مافي شي مستحيل الحين .. الطب تطور وانت بعدك صغير .. وعلى علمي حتى زوجتك صغيره .. قدامكم العمر كله

باسل : عمري ماتخيلت ان هالشي ممكن يصير ولا واحد بالميه

الدكتور : ياباسل مافي اكبر من رحمة ربك بعباده .. وانت لو تجلس هنا يوم كامل تشوف المرضى اللي يجوني كيف حالاتهم صعبه .. بس الحمد لله مع العلاج تتحسن امورهم .. فلا يكون ماعندك امل

باسل اخذ نفس طويل وغمض عيونه : دكتور انا بستأذن الحين وشكرا على مساعدتك

الدكتور : طيب .. بس قبل ماتطلع تأكد ان عيادتي مفتوحه لك متى مابغيت تتعالج وحتى لو ماتبي تتعالج هنا اعرف مستشفيات بالخارج ممتازه تقدر بأي وقت تجي ونتكلم بهالموضوع

باسل هز راسه : ان شاء الله خير

طلع من العياده وهو يشوف الدنيا سودا ..

توه ببداية حياته وكل مانبسط بشي تجيه صدمه ثانيه بحياته ..

كل الابواب تتسكر بوجهه ..

ركب السياره وحركها وهو ساهي ..

متضايق ومو عارف هو يروح لوين ..

فجأه شاف نفسه واقف قدام البحر ..

نزل يرمي همومه فيه

يفكر ايش راح يسوي مع دينا ..

جلس على الصخره وهو يتأمل امواج البحر كيف تروح وتجي ..

يحس نفسه مثل هالامواج ..

الدنيا توديه وتجيبه على كيفها ..

ترك دراسته اللي بالخارج عشان جده ..

تزوج غصبا عنه ..

رضا بكل اللي صار له وحمد ربه انه حب دينا ..

بس الا انه يكون عقيم ..

خلاص مو قادر يستحمل هالصدمات كلها ..

مر الوقت ومو حاس فيه

رجع للسياره وحركها وهو ماله خلق ..

وصل للبيت

كانت دينا وريم بالحديقه جالسين ..

واول ماشافوه راحوا له

دينا قربت منه وحطت يدها عليه : حمد الله على سلاااامتك

باسل مسك يدها ونزلها : مالي خلق شي دينا تركيني بروحي

عطاها ظهره ودخل البيت..

دينا وقفت مصدومه : هذا ايش فيه

راحت دينا وراه تبي تفهم ايش اللي مضيق خلقه : باسل

باسل لف عليها وماله خلق : شوفي دينا مالي خلق شي وخري عني

دينا تجمدت بمكانها ..

مو هذا باسل اللي تعرفه

راح فوق وشافه ابو باسل : باسل تعال

باسل وقف وهموم الدنيا على راسه : لاحووول الله وانا ماااخلص اليوووم

ابو باسل : داري انك متضايق بس تعال نتكلم مع بعض

باسل : يبه وربي مالي خلق شي .. واصله معاي

ابو باسل : داري ان هالشي صعب بس انت قدامك العمر كله .. وبعدكم صغار تقدر تسافر لاي دوله وتتعالج

باسل : بس انا مصدوم كيف حادث يسبب عقم

ابو باسل : مافي شي مستحيل وتقدر تتعالج .. ولاتضايق انت نفسك عاد

باسل : وافرض ماراح العقم .. دينا ايش ذنبها تنربط فيني وحلم أي بنت تكون ام

ابو باسل : انت تعبان الحين روح ارتاح وبعدين نتفاهم .. بس اعرف كلنا معاك ومنت بروحك .. والحين الطب تطور متى ماحبيت تتعالج تقدر

باسل : يصير خير

لف ظهره ودخل الغرفه ..

تمدد على الاريكه يفكر باللي صار ..

وكيف بتكون ردت فعل دينا

اخذ نفس طويل وغمض عينه



.
.
.
.
.
.


دينا واقفه بمكانها ماتحركت ..

منصدمه كيف باسل عقيم

اللي سمعته صح ولا غلط

ايش قصده من كلمته دينا ايش ذنبها تنربط فيني

معقوله يطلق ..!

تتخلى عن الدنيا كلهم والعيال ..

بس هو ماتتخلى عنه ..

ولا راح ترضى انه يطلقها ..

راحت للغرفه بسرعه وفتحت الباب

لازم تتكلم معاه ..

شافته متمدد على الاريكه ..

قربت منه وجلست على ركبها قدامه ومسكت يده ..

باسل لما حس فيها سحب يده وعاطاها ظهره : دينا اذا تبين تتكلمين اجليه لبعدين صاكه فيني الدنيا

دينا نزلت دموعها : بس انا لازم اتكلم معاك .. خلاص انا سمعت كل شي

باسل لف عليها بسرعه : ايش سمعتي ؟

دينا تمسح دموعها بطرف كمها : الكلام اللي قلته لعمي

باسل انربط لسانه ..

ماعرف ايش يقول لها

عدل جلسته ومرر يدينه بشعره بتوتر ..

كان مأجل انه يخبرها الحين ويتفاهم معاها ..

بس ماتوقع بنفس الوقت راح تعرف ..

دينا حطت راسها على فخذه ودموعها تنزل : باسل انا مابي عيال .. اصلا مايهموني اللي يهمني انت وبس

باسل : بس أي بنت تحلم تكون ام

دينا : احنا لساتنا صغار اصلا على العيال .. قدامنا العمر كله – كملت وهي تضحك – وبعدين ايش لنا بعوار الراس يمكن خيره لنا عشان ننبسط بحياتنا ونخلص دراستنا وبعدين يصير خير تروح تتعالج

باسل مسكها وجلسها جنبه ..

مد يده يمسح دموعها ..

دينا ودموعها تنزل اكثر : باسل أحبك لاتتركني

باسل ضمها بقوه وغمض عيونه : ومن قال لك اني اقدر اتخلى عنك بسهوله

دينا : انت قلت لعمي

باسل تنهد : انتي مو مجبوره تعيشي مع انسان مايقدر يسعدك

دينا : وجودك بحياتي يكفيني وهذا اللي يسعدني .. بس لاتتخلى عني مالي حد غيرك يحميني

باسل ضمها لصدره اكثر : لاتخافي حبيبتي ماراح اتركك






**********







جنان متربعه على السرير واللاب توب قدامها ..

وداخله جو بأستهبالها مع خالد ومع هوشاتهم


خالد : انتي مو صاحيه ابد

جنان : ومن متى انا عقلت هههههههههه

خالد : هههههههه الله يشفيك

جنان : جميييييييعااااااا



دخلت ليان الغرفه : وانتي دايم جالسه على هالنت ماتجلسين معانا

جنان وعيونها بالشاشه : ايش تبين فيني .. روحي لزوجك زهقتينا رازه وجهك عندنا كل يوم

ليان تنرفزت : جناااااااان

جنان رفعت راسه بسرعه : هاه

ليان : لااااااا انتي حالتك مستعصيه

جنان اشرت لها بيدها انها مو مهتمه ورجعت للابتوب ..

ليان : انا بقول لهم يشيلوا عنك اللاب توب صايره بزياااده تجلسين عليه

جنان ولا كأنها تسمع شي

ليان : لااااااا انتي خلاص غسلت يدي منك ..

طلعت ليان معصبه من الغرفه ..

جنان صارت تضحك على اختها ..



جنان : اقول انا راح اطلع اشوف اختي ايش تبي

خالد : اففف واخيرا فكيتيني منك .. طول اليوم لازقه

جنان : من زينك عاد انت

خالد : ههههههههه روحي بس روحي لاختك

جنان : طيب بااااااااااااااي



قفلت النت ونزلت تجلس مع اهلها ..

ماشافت احد داخل توقعت انهم عند المسبح ..

طلعت وشافتهم جالسين على الكراسي القش ..

والمظله فوقهم ..


راحت لهم وهي تمشي وتناقز : هاااااي

ليان : لا كان ماجيتي

جنان وهي تجلس على كرسي جنب ماهر : انتي كل يوم لازقه عندنا ماكأنك تزوجتي

ليان : والله انا جايه بيت اهلي مو جايه بيت غريب

ماهر : ايه جنو صادقه .. عاد كل يوم انتي لازقه عندنا

جنان : شفتي كيف حتى ماهر نفس الكلام يقول

ليان : يووووووووه منكم انا اروح بيتي احسن لي منكم

جنان : ايه كثر الله خير من زار وخفف

ليان مشت عنهم وهي تتأفف وتتحلطم

جنان وماهر : هههههههههههههه

ام جنان جات وهي تمش من ناحيتهم وتناظر ليان : ايش فيها ليان معصبه وماترد

جنان : هههههههه ماما ماعليك منها خليها تولي

ام جنان وهي تجلس : لا جد ايش فيها

ماهر : ههههههههه بنتك جنان .. جننتها وبتروح بيتها الحين

ام جنان : ليه ؟

ماهر : يعني ماتعرفين بنتك

ام جنان : هههههههه طيب اليوم فيه عزيمه

ماهر : ايه سمعت من عدنان

جنان : اففففف مالي خلق

ماهر : وليه مالك خلق

جنان : بس مالي خلق مجاملات وتعال لازم اكشخ وماعرف ايش

ام جنان : لازم حبيبتي

جنان : لا ماني رايحه

ام جنان : بتجين ويالله قومي جهزي نفسك

جنان وقفت وهي متملله من الوضع .. تكره هالعزايم : طييييييييب بروح اجهز نفسي

ماهر : هههههههههههه قبل شوي تطنزين على ليان .. شوفي الحين كيف انتي اللي تنرفزتي

جنان : انت اص ولا كلمه .. ليتني ولد كلها ثوب وشماغ وارتحت .. مو احنا – وهي تعد بأصابعها - لبس ومكياج وماعرف ايش

ماهر : ههههههههه الحمد لله ان انا رجال مو بنت

ام جنان : ههههههههههه يالله روحي عدلي نفسك

جنان : طيييب

راحت لداخل وهي تتأفف ..

وتتحلطم : انا مو عارفه هذول كيف يحبوا هالمجاملات

ليان صدمت فيها وهي ماسكه عبايتها بتطلع : ايش فيك تتحلطمي

جنان : عشان هالعزايم اللي مالها داعي

ليان : هههههههه انتي طووول عمرك تكرهين هالشغلات

جنان : كلها شكليات وكلام فاضي

ليان : هههههههههه روحي اجهزي

جنان تحك راسها : يعني لازم

ليان : ايه لازم

جنان وهي تمشي : طيييييييب

ليان : انا مادري ليه هالبنت تكره مثل هالمناسبات


جنان وهي داخله الغرفه ..

خطرت ببالها فكره ..

اخذت المكياج وصارت تلون على ساقها عند ركبتها بالبنفسجي ..

هوايتها الرسم وتعرف لدمج الالوان ولهالخدع ..

دايم تسويها ..

خلصت من الالوان ووقفت تبتدي تمثيليتها ..

وكانت واضح كأنها ضربه من جد بألوانها ..

راحت وفتحت الباب ..

حتى تروح غرفة امها ..

توها بتفتح الباب كانت امها قدامها ..

ام جنان : ماجهزتي نفسك

جنان وهي تمثل الالم : شوفي انزلقت كيف اروح وانا اعرج

ام جنان خافت : وايش اللي خلاك تنزلقين

جنان وحي ماسكه ركبتها : هذا اللي صار .. تألمني كله من هالعزايم اللي طالعين لي فيها

ام جنان : الحين بقول لهم يجيبون لك ثلج

جنان : طيب والعزيمه

ام جنان : مو شرط تروحي دامها تألمك

جنان : طيب ماما

مشت ام جنان من عند غرفة جنان ..

وجنان من فرحتها صارت تناقز : اخيييييراااااااا افتكيييييييت من هالروووحه هههههههههه

ماهر دخل الغرفه وشافها تناقز : يقولون طايحه .. شهالنصب وانا اشوفك تناقزين

جنان انصدمت وجلست وهي ماسكه ساقها : هاه .. أي لاتصدق الحين عورتني

ماهر : آآه منك مشيتي لعبتك على امي

جنان : ههههههههههههه شسوي ميمو مابي اروح .. عاد مشيها انت ولاتروح تعلمها

ماهر : ههههههههه طيب بشرط

جنان : ايش ؟

ماهر : انك تطيعيني

جنان : ههههههه طيب بس عديها اليوم على خير

ماهر يقرصها على خدها : هههههههه طيب يابكاشه

جنان وهي ماسكه خدها : هههههههههه من وين جايب بكاشه

ماهر : هههههههه مالك دخل يالله بااااي


طلع ماهر وظلت جنان تناقز بالغرفه وترقص ..

مبسوطه ماراح تروح لهالعزايم ..

ورجعت للنت تستفرد بخالد ..






*************






جالسين ثنينهم بالحديقه بالمغرب ..

لون السما وتدرجاتها بوقت الغروب عاكسه على البركه ..

وعاطيه للجو رومنسيه ..

دينا جالسه عند البركه لابسه برمودا جينز مع بدي برتقالي

ومنزله رجلينها بالمويه ..

ومخليه شعرها مفتوح والهوا يلعب بخصل شعرها ..

باسل جالس جنبها ورافع بنطلونه الجينز ومنزل رجلينه بالمويه ..

ماسك يدها ويبعد الخصل عن وجهها : الله لايحرمني من هالقمر اللي جنبي

دينا : ولا منك

باسل يقرص خدها : هم الدراسه قربت تبتدي

دينا : ايه ولا سافرنا مكان

باسل يبوس يدها : ولا يهمك السنه الجايه نلف الدنيا كلها

دينا : ههههههههه كل مانجي نسافر تصير سالفه

باسل : لا هالمره لازم نسافر جد

دينا : اتفقنا

باسل : طيب ايش رايك اليوم نطلع نتمشى

دينا : اوكي انا راضيه


تركي : ايواااااااا انتوا جالسين هنا وانا ادوركم

باسل : افففف انت ايش جيبك الحين

تركي رفع بنطلونه وجلس جنب دينا : ايه انا ناشب لكم اليوم وماراح اتحرك

باسل حط يده على كتف دينا وقربها منه : الا كيكتي ماتقرب منها ابد

تركي : ههههههههههههه ياربي عليكم .. انتوا انشهرتوا بالعيله برومنسيتكم الزايده

باسل : هههههههه محد قال لجدي يزوجنا .. مفكر ان بنتضارب كل يوم بس طلع العكس

تركي : هههههههههه ياليت تسوون هالحركات قدام عمار عشان يمووت قهر

دينا : ايييه عمااار ... اخباره من زمان ماشفته ؟

تركي : ولا انا اشوفه .. انا ادخل البيت هو يطلع والعكس

باسل : انا اللي اعرفه يماشي ناس مش مره مشيتهم

تركي : ايه بس مافي فايده .. جدي واقف معاه ومو مصدق أي كلام عليه

باسل : بكيفه خليه معاه لحد مايضيعه

تركي : المهم ماعلينا – يغمز لهم – ايش عندكم جالسين هنا بروحكم

باسل وهو متمسك بدينا وساندها عليه : اتغزل بهالقمر

تركي : والله انك ماتستحي حتى قدامي تتغزل

باسل : زوجتي وحلالي عااااادي

دينا : ههههههههههه

تركي نزل يده بالمويه ورشه عليهم : عشان تتأدبون ماتتغزلوا قدامي

دينا غطت وجهها عن المويه : تركييييييييي

باسل : انا اوريك

صاروا يرشوا على بعض المويه ..

دينا وقفت بعيد وهي مبلله بالماي : ههههههههههههههه خلااااااااااص سبحتوووني

تركي : ههههههههههههههه احسن

باسل وهو مبلل : انا اوريك

تركي : هههههههههه لا الحين انا اللي راح اوريك

دينا : ههههههههه خلااااااااااص تركي اشكالكم تحفه

باسل : يالله بنطلوني صار ثقيل من المويه

دينا : هههههههههههههه روح بدل

باسل : هههههههههه وانتي بعد

تركي : عطوني ملابس

باسل : هههههههههه طيب تعال معاي واعطيك

مشوا يدخلوا لداخل البيت ..

دينا وهي تمشي رن جوالها ..

ردت عليه من غير ماتشوف الرقم : الو

: هلا دينا .. شوفي ياحلوه احنا ساكتين عنك هالفتره بس عن قريب راح تطيحين بين ادينا

تقفل الخط ..

وقفت فتره متجمده بمكانها ..

الجوال بأذنها ..

مو قادره تتحرك ..

ولا تستوعب الكلام اللي انقال لها

نزلت دموعها بقهر ..

نزلت الجوال ودقت بسرعه على ارقام حافظتهم عن وجه قلب ..


.
.
.
.
.



جنان جالسه بغرفتها على النت ..

صايره ماتبتعد عن غرفتها كثير ..

رن جوالها ..


جنان : خالد شوي بس هذي دنو داقه

خالد : طيب خليها تدخل من زمان عنها


رفعت الجوال : هلا دنوووو

دينا وهي تبكي : جنو لحقي علي

جنان : ايش صاير ؟

دينا : بسألك ماهر متأكد ان صقر للحين مسجون ؟

جنان : ايه .. انحكم عليه 5 سنين او شي زي كذا .. ليه ؟

دينا : دقوا علي مادري مين يهددوني

جنان : ايش يقولون ؟

دينا : انا ماثبت على الصوت كثير اذا هي بنت او ولد .. بس يقولون قريب بطيح بين ادينهم

جنان تفاجأت : انا متأكده ان صقر مسجون

دينا : مادري ياجنو انا خايفه كثير

جنان : انا راح اتأكد من ماهر وارد لك خبر

دينا : جنو لا تتأخرين والله خايفه منهم

جنان : انتي مسحي دموعك وانا بشوف ماهر ايش يقول

دينا : بس لاتتأخرين علي

جنان : طيب


قفلت الخط جنان وراحت بسرعه لغرفة ماهر ..

دخلت بسرعه من غير ماتستأذن : ماهر

ماهر وهو يلبس التي شيرت : ايش فيك جنو فيه طيحه جديده بعد ههههههههه

جنان وجهها مخطوف : لا بس بسألك .. صقر لسه مسجون ولا طلع ؟

ماهر لف عليها : ليه ايش صاير ؟

جنان : مادري مين دق على دينا يقول لها قريب بتطيحين بين ادينا

ماهر عقد حواجبه : كيف هالكلام

جنان : مادري دينا خايفه كثير

ماهر : ان كان صقر ورا هالسالفه راح اوريه قدره بس انا متأكد للحين بالسجن

جنان : ماهر تأكد لنا ترا دينا خايفه

ماهر : طيب راح اتأكد وارد لكم خبر

جنان : طيب ننتظرك


رجعت لغرفتها ودقت على دينا : هلا دنو

دينا : خبريني ايش صار معاك

جنان : يقول متأكد هو بالسجن بس راح يتأكد اكثر ويرد لنا خبر

دينا: مين بيكون اللي متصلين

جنان : انتي لاتكبري الموضوع ودامه بالسجن مايقدر يسوي شي

دينا : مادري ناغزني قلبي

جنان : لاتخافي مافي شي

دينا : اتمنى


قفلت منها الخط وتذكرت ان خالد على النت صار له فتره طويله ..


جنان : سووووووووووري

خالد : لا عادي بس شكلك رحتي تدورين ببيتكم كله وتوك راجعه

جنان : سالفه طويله وشكلها بترجع تنعاد علينا

خالد : ايش صار فهميني

جنان : راح افهمك كل شي




************





دينا جلسة بكراسي الحديقه ..

ماسكه الجوال بيدها ..

سرحانه وخايفه بنفس الوقت

الاتصال ارعبها كثير ..

جفت ملابسها مع الهوا ..

طلع باسل يدورها ..

شافها جالسه وسرحانه

جلس جنبها وبعد الخصل عن وجهها : ايش فيه الحلو سرحان

دينا لفت عليه وحاولت تبين له انه مافيها شي : لا مافيني شي بيبي

باسل وهو يمسك رف انفها : والله انك مون امور

دينا : هههههههههههههه اشوفك تعلمت فرنسي

باسل : يعني صرت القط منك ومن امك لما اشوفكم تسولفون كم كلمه

دينا : وايش همه ؟

باسل : ههههههههه بس جي تيم .. ومون امور

دينا : ههههههههههه يعني اهم شي حفظته

باسل : ايه ويكفيني

دينا حطت راسها على صدره ورجعت تسرح ..

خايفه من اللي جاي مو عارفه ايش تسوي

تسمع دقات باسل وتحس بأمان ..

بس لسه الخوف مسيطر عليها ..

باسل يلعب بخصل شعرها : دينا ايش فيك

دينا وقلبها يدق ماتبي تخوفه على الفاضي يمكن مايكونوا هم : مافيني شي حبيبي

باسل : اكيد ؟

دينا رفعت راسها : اكيد لاتشغل بالك

باسل : والله انك كيكه ..

مسك وجها وصار يبوس خدها وانفها وعيونها ..

دينا : ههههههههههه بيسوووو خلاااااااص

باسل عضها على خدها على خفيف : والله انك كيكه وودي آكلك

دينا : هههههههههه







*************






جنان : ابد هذي كل الحكايه

خالد : كيف ينشروا صورتك

جنان : هذا اللي صار وخايفه انهم يسوون لنا شي

خالد : ههههههههه وين احنا قاعدين بشيكاجو .. ترا حنا في السعوديه

جنان : بس همه مسويين تهديدات وخرابيط

خالد : ماعندهم ماعند جدتي وانتوا مخوفين نفسكم على الفاضي

جنان : الواحد لازم يعمل لنفسه احتياطات

خالد : انا مو داخله مخي سالفتهم

جنان : انت مو مجبور تصدقني

خالد : ايه اكيد انا مو مجبور

جنان : بكيفك على العموم انا بطلع تعبت من النت

خالد : الله معااااك



قفلت النت وتمددت على السرير ..

رفعت جوالها وصارت تقلب بالصور اللي فيه

شافت صور بندر ..

من زمان ماسمعت صوته ..

ولا عرفت اخباره

دقت عليه ..


بندر : هلا والله بهالصووت

جنان : هلااا فييييك

بندر : كيفك ؟

جنان : زينه

بندر : واخبار لولي معاك ؟

جنان : هههههههههه تلعب

بندر : انتبهي عليها زييين

جنان : اكيييييييد ..

بندر : ايش هالاتصال المفاجئ

جنان : بس حبيت اسأل عنك من زماان ماكلمتك

بندر : ههههههههه سألت عنك العافيه

سمعت صوت ازعاج حوله ..

جنان : مشغول ؟

بندر : شوي بس لاني عند الرجال

جنان : اوكي خلاص اساسا انا بنام بس حبيت اسأل عنك

بندر : نوم العواااافي يارب


سكرت الخط وظلت تفكر ببندر وحياتها معاه ..

وبالمستقبل اللي ينتظرها معاه ..

عمرها مابتلاقي واحد يحبها كثره ..

لازم تعدل من تصرفاتها كثير معاه ..

قبل مايطفش منها






**************







بالصباح ..

جالسه على الكرسي وحاطه راسها على الطاوله ..

تحس فيها نوم ..

مو عارفه ليه مصحيتها من الصباح

كل دقيقه تتثاوب : فيني نووووم

ام سديم بأيدها الاكواب : خلاص وقفي من هالتثاوب نعستيني

سديم : شسوي مانمت الا متأخر

ام سديم : هههههه عدلي نومك مابقى شي على المدارس

سديم : اففففف من المدارس

ام سديم وهي تعطيها التوست : يالله افطري

سديم تاخذ التوست من يد امها : طيب

ام سديم وهي تصب الحليب : راشد ماقال لك متى راح يجي

سديم : لا ماقال

ام سديم سكتت شوي : طيب سديم ..

سديم وهي تاكل : هم

ام سديم : ابوك يسألني ومأذيني دايم

سديم : ليه ؟

ام سديم بتردد : يقول لمتى ماراح تحملي

سديم شرقت بالحليب ..

ام سديم بسرعه راحت تجيب لها مويه ..

سديم شربت المويه

ام سديم : ايش فيك ؟

سديم : انتي ايش تقولين ؟

ام سديم : مو مني هالكلام .. هذا ابوك اللي يقول

سديم عصبت : وانتوا كل شي تبون تتحكمون فيني .. بالزواج وبكلامي وبالحمل وبكل حاجه

ام سديم : ايه ياسديم انتي لمتى بتظلي على هالحال

سديم : انا كم مره قلت لكم ماابييييه .. واحد كبير ومتزوج ايش لي فيه

ام سديم : مافيه عيب ان كان متزوج

سديم : انا اكرهه مااطيقه

ام سديم : مع الوقت راح تتعودي عليه

سديم : انتي تفهمين كيف احس نفسي سلعه او بضاعه .. متزوجه عشان غرض معين .. ولاسباب انا مو فاهمتها وتبوني اجيب منه بس عشان الورث

ام سديم : سدييييم افهمي انتي خلاص تزوجتي ارضي بالواقع اللي فيه وجيبي منه عيال

سديم : انتي حسبتي حساب لعمري .. الى دراستي ومستقبلي .. كيف بكمل اذا حملت وجبت عيال .. ولا حتى ثانويه ماتبوني آخذها تبوني بس بيت وعيال وجاهله لادراسه ولا سند لي بهالزمن

ام سديم تقدرين تاخذين الثانويه وحتى لو جبتي عيال وانا راح اساعدك .. وسندك هو زوجك

سديم : زوجي ؟! .. انتي ضامنه حياته عشان يكون لي السند على قولتك

ام سديم : فيه فلوسه بتدعمك بعدين وتقدرين تسوي اي شي وحتى لو فرضنا تبين تدرسين تقدري تدرسي بأي مكان

سديم غرقة عيونها : حتى انتي صرتي مثل افكار ابوي .. خلاص الفلوس غسلت دماغكم .. مافكرتوا بساعدتي ومستقبلي .. همكم الفلوس والورث وبس !

خلصت كلامها وطلعت من المطبخ ..

راحت غرفتها ..

قفلت الباب اكثر من قفل وسندت ظهرها عليه

بكت بحرقه ..

مو قادره تتحمل اللي يصير لها ..

نزلت على الارض وهي سانده ظهرها على الباب ..

ثنيت رجلينها وضمتها لصدرها وهي تبكي

متى تتخلص من هالكابوس وهالدوامه اللي حطوها اهلها فيها ..

حاسه نفسها بضياع وشتات ..


امها حاولت تفتح الباب لقته مقفل ..

طقت الباب : سديم ابي اتكلم معاك افتحي لي

سديم وهي تبكي : ماراااااح افتح خلوووووني بروووحي .. ايش تبون مني

ام سديم : افتحي الباب قبل ماابوك يجي ويسوي لنا سالفه

سديم : ماراااح افتح خلوووني برووووحي .. تعبت منكم خلااااااااااص كل يوم وجايبين لي امر جديد خلوني اعيش حيياتي زي ماابي

ام سديم : سديم افتحي قبل مايجي ابوك والله مابصير خير ان شافك كذا

سديم : مااااراااح افتح وخري عني انتي صرتي مثله اصلا همكم مصلحتكم

ام سديم : سديـ ....


قاطعها بصوته الضخم ..

يرعبها صوته له رنه غريبه : ايش صاير ؟!

 
 

 

عرض البوم صور "ميسان"   رد مع اقتباس
قديم 28-10-08, 11:40 PM   المشاركة رقم: 42
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Aug 2008
العضوية: 90861
المشاركات: 52
الجنس أنثى
معدل التقييم: "ميسان" عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 23

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
"ميسان" غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : "ميسان" المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الفصل التاسع والعشرين





جاسله على العشب الاخضر بالحديقه

وتلاعب قطوتها

بالكوره الصغيره : ههههههههه والله انك غبيه

ماهر دخل البيت وشافها جالسه

راح لها : هاه اشوفك هنا

جنان : ايه مع هالهبله هذي

ماهر وهو يجلس على الكرسي : اييييه لو احنا اللي قايلين هالكلمه كان سويتي مصييييبه بس انتي تقولين هبله وغبيه وكل شي .. وعادي عندك

جنان : قطوتي وانا حره فيها ههههههههههه

ماهر : والله ابتلينا فيها

جنان : حدك على لولي

ماهر : هههههههه طيب اسمعي عندي لك اخبار

جنان رفعت راسها والقطوه على حضنها تحاول تمسك الكوره : ايش هالاخبار

ماهر : صقر لسه مسجون

جنان وقففت بسرعه وجلست جنب ماهر : كيف عرفت ؟

ماهر : انتي نسيتي اللي اعرفه .. أكد لي انه للحين عندهم

جنان : طيب مين اللي هدد دينا

ماهر : ماادري .. بس صقر للحين مسجون

جنان : اهم شي هو بعيد احنا بخير

ماهر : لا يمكن يبي ينتقم ومخلي معارفه هم اللي يسووا كل شي

جنان : طيب والحل

ماهر : انتوا لاتخافوا احنا موجودين ومثل ماطيحنا صقر .. نطيح اللي معاه

جنان : طيب خليني اطمن دينا

ماهر : اوكي .. وكمان قولي لها اذا صار معاها أي شي تقول لنا وماتخاف

جنان : طيب

ماهر دخل البيت ..

وجنان طلعت جوالها من جيبها تدق على دينا ..

بعد رنات طويله ردت دينا بصوت مبحوح : الو

جنان : يالله للحين نايمه

دينا وهي تتمغط : شسوي كنت سهرانه البارح

جنان : هههههههههه ايه سهرانه من قدك

دينا : يالله بس عن التعليقات الزايده

جنان : طيب انا بس داقه اقول لك شي

دينا : ايش ؟

جنان : صقر لسه مسجون

دينا : اجل مين اللي هددني

جنان : مادري

دينا : انا خايفه تصير مشاكل

جنان : انتي علمي باسل .. عشان اذا صار شي هو يسندك

دينا : ماابي اعلمه واخرعه

جنان : ايوه وافرضي يصير شي معاك .. بعدين كيف تبررين له موقفك

دينا : مايحتاج يعرف شي

جنان : افرضي يصير معاك مثل اللي صار لي بعدين كيف راح يبرر اللي صار

دينا : مادري

جنان : خليه يعرف عشان لو صار شي ماتنقلب السالفه ضدك ويوقف معاك

دينا : يصير خير

جنان : بكيفك انا اللي علي نبهتك






*************






ماسك يدها بقوه ..

ويتكلم بين اسنانه : شوفي انا مازوجتك اياه عشان سواد عيونك ولا عشان هو يتفرج عليك .. لاتدلعين كثير علينا

سديم تحاول تفك يدها منه وعيونها مغرقه : طيب اتركني

ابو سديم : شوفي اذا امك ماعلمتك خليها تعلمك والولد نبيه يجي

سديم : خلاص ذبحتوني تركوني شوي

ابو سديم : لاتخليني افقد كل اللي خططت له بغبائك

ترك يدها بقوه لحد ماطاحت على الارض

طلع من الغرفه ..

وام سديم راحت لها بسرعه جلست جنبها بخوف : سديم تعورتي

سديم تبعد نفسها وهي تبكي : وخررريييي عنيييييي .. ماااابيييييييك

ام سديم : سديم انا امك

سديم : اطلعي برااااااااااااااا

ام سديم : ايش فيك انتي

سديم وقفت ومسكت الباب : اطلعي برااااااا خلووونيييي بروووووحي .. جننتوني خلاااااااص

ام سديم : خلاص خلاص بطلع

طلعت ام سديم وسكرت سديم الباب بقوه وراها وظلت تبكي بحرقه

جلست على الارض وهي سانده راسها على الباب ..

وتبعد راسها وترجعه لورا يصدم بالباب وهي مغمضه عينها ودموعها تنزل بقهر : اكرهكم .. اكرهكم .. خلاص ارحموني والله تعبت

رن جوالها وطنشته ..

مالها خلق احد ..

لما طولت رناته وازعجها اخذت الجوال وشافت المتصل " بابا رشودي "

انقهرت ومسكت الجوال بأقوا ماعندها : انت ابي افهم ايش تبي مني

قفلت الجوال ورمته على جنب ودفنت راسها بالمخده تبكي : أكرهك انت الثاني الموت ارحم لي من قربك






*************






دينا بعد مااخذت لها دش يهدي اعصابها من الصباح ..

نزلت لتحت تجلس مع بيت عمها ..

شافت بس باسل وعمها

دخلت عليهم وهي مبتسمه : صباح الخير

ابو باسل : أي صباح يابابا .. الحين ظهر

دينا وهي تجلس جنب باسل : ههههههه شسوي عمو امس كنت سهرانه

ابو باسل : ايه طيب عذرناكم

باسل يهمس : يافضيحتنا يالدوبه عند ابوي

دينا لفت عليه : ليه

باسل بنفس الهمس : سهرانه امس ها

دينا خافت : طيب ايش فيها

باسل : ههههههههه امزح معاك

ابو باسل : ايش عندكم تتساسروا ؟

باسل بسرعه : لا ابد تسأل وين امي وريم

ابو باسل يناظرهم بنص عين : طيب مشوها علي

دينا وباسل : ههههههههه

ابو باسل : يالله انا طالع

باسل : على وين يبه

ابو باسل : عندي كم شغله اسويها

باسل : اييييه علييينااا يابو باسل

ابو باسل : هههههههه خليت هالحركات لكم

باسل : ههههههههه زين اجل يبه تخلي لنا الجو

ابو باسل : هههههههه ماتجوز انت من حركاتك

باسل وهو حاط يديه على خصر دينا ويقربها جمبه .. قرصها على خفيف وهو حاط عينه بعينها : احد عنده هالقمر ويجوز من حركاته

دينا طقته على خفيف على فخذه وعضت شفايفها على خفيف : باسل

ابو باسل : ههههههه يالله مع السلامه

باسل : الله معاك يبه وسلم لي على اللي رايح لهم

طلع ابو باسل ودينا بعدت عنه : وخر عني دايم تحرجني عند عمي وخالتي

باسل : هههههههه عادي الحب ماهو حرام .. وانا احب زوجتي حلالي ماحبيت حد ثاني

دينا : حتى ولو انحرج منهم

باسل وهو يأشر على عيونه : من عيوني الثنتين ماحرجك قدامهم مره ثانيه .. آمري بس تدللي

دينا شبكت اياديها : بيسو

باسل : ياعيونه

دينا : امممم موعارفه ايش اقول

باسل : يالله احكي لي انا اسمعك

دينا رفعت راسها وحطت عينها بعينه : باسل انا خايفه

باسل : من ايش خايفه انا جنبك ليه تخافي

دينا دارت بعيونها مو عارفه ايش تقول او كيف تفتح الموضوع

باسل شك ان فيه شي صاير مسك يدها وولف وجهها من ناحيته حتى تحط عينها بعينه : دينا احكي لي ايش المشكله وثقي اني انا وراك واحميك

دينا اخذت نفس : داريه انك وراي .. بس احنا بمصيبه

باسل عقد حواجبه : ايش هالمصيبه ؟ ومدام قلتي احنا اكيد فيه احد معاك بالموضوع

دينا : انا وجنان طاحين بورطه والاغلب بسببي

باسل شد على يدها اكثر وعدل جلسته : دينا تكلمي خوفتيني .. ايش صاير

دينا بلعت ريقها : من بداية السنه كان فيه واحد يحاول يسحبني من ناحيته

باسل : طيب ؟

دينا : حاول بكل الطرق وماقدر .. حتى وصا بنات معاي بالمدرسه يسحبوني .. بس ماقدر

باسل منصدم من الكلام

دينا مكمله : صار يهددني ويطاردني بكل مكان

باسل : متى طاردك

دينا : هذي السالفه كلها بالسنه اللي طافت .. المهم لجأت لجنان وصار يهددها لحد مانشر صورها

باسل : ايش؟

دينا : بس ماهر وبندر كانوا عندهم خبر وسجنوا اللي سوا لنا كل هالسالفه

باسل متفاجئ ومو عارف ايش يقول : طيب الحين من ايش خايفه

دينا بلعت ريقها : لما كنا بالحديقه جاني اتصال تهديد لي واني انا راح اطيح بين ادينهم قريب .. بس صقر للحين مسجون

باسل بعصبيه : طيب ليه ماعلمتيني

دينا : خفت

باسل : من ايش خفتي .. يعني باهزأك مثلا على الاقل يكون عندي خبر

دينا نزلت دموعها : مادري ياباسل مخي مشوش وخايفه وهذاك مسجون لسه ومين يهددني انا مادري

باسل : طيب عطيني رقمه

دينا : ماراح تستفيد لانه مكلمني من كبينه

باسل مرر يده بشعره وسند ظهره بالكنبه ..

غمض عينه يهدي اعصابه مايبي ينفجر فيها : افففففف .. لاحول الله من وين جات هالمصيبه بعد

دينا : باسل انا خايفه من عمار او جدي .. والله مايسوون فيني خير

باسل فتح عينه وقرب منها يمسح دموعها : هدي حبيبتي .. انا موجود ووالله اللي يمس شعره منك ماراح يشوف خير

دينا ضمت باسل تبكي خايفه من اللي جاي ..

باسل : ليه هالبكي الحين .. انا موجود وراح احميك من أي احد

دينا : خايفه ياباسل

باسل وهو يمسح على شعرها : لاتخافي حبيبتي .. بس انتي لاتخبين علي شي .. واي شي يصير قولي لي اول بأول

دينا : طيب ابي اروح للبحرين

باسل : ولا يهمك قومي جهزي ونروح البحرين








*************






سديم متكومه على نفسها وهي على السرير وضامه مخدتها ..

تعبت من البكي وجفت دموعها ..

انفتح الباب بقوه

وماتحركت من مكانها ..

عارفه مين يكون من خطواته ..

تكلم بقوسه : يالله قومي لمي اغراضك

سديم بدون ماتلف : على وين

ابو سديم : على بيت زوجك .. يعني لوين .. الرجال راجع صاير له اسبوع وانتي من غبائك ماتدرين عنه ابد

سديم قامت من على السرير تطلع شنطتها من غير ماتتكلم

ابو سديم : لك عشر دقايق واشوفك جاهزه حتى اوديك لبيتك

طلع من الغرفه ..

وظلت سديم تحط اغراضها ببرود

دخل ثامر وشافها تلم اغراضها : سديم انتي رايحه

سديم سكتت وماتكلمت بشي..

ثامر : سديم ايش فيك ؟

سديم اخذت عباتها ولبستها ..

ثامر : انتي ايش فيك ماتبين تتكلمين

اخذت شنطتها بسرعه ونزلت : انا جاهزه

ابو سديم : يالله امشي قدامي

طلعوا سديم وابوها ..

وظل ثامر واقف بمكانه مو مستوعب شي ..

راح لامه : وين رايحه سديم

ام سديم : بغرفتها

ثامر : لا شفتها شالت اغراضها وطلعت

ام سديم عقدت حواجبها : غريبه .. راحت مع مين

ثامر : مع ابوي

ام سديم : اهاا .. شكلها راحت بيتها

ثامر : ليه راشد وصل

ام سديم : يمكن

طلع ثامر من عند امه وهو ضايق خلقه على سديم ..

عارف كيف الحين هي متضايقه

بس مافي بيده شي يقدر يسويه




.
.
.
.
.




سديم وصلت شقتها ودخلت ..

تحس بكتمه من تدخلها

مكان تحس انه مايعني لها بشي ..

ولا يخصها ..

دخلت غرفتها وحطت الاغراض ..

تحس بملل

دورت جوالها باشنطه ومالقته : افففففففف هذا وقتك .. شكلي نسيته

رفعت سماعة التلفون ودقت على ثامر ..

ثامر : هلا سدوم انتي وينك

سديم : يعني وين ماتشوف رقم شقتي

ثامر : هههههههه استعبط

سديم : المهم انا نسيت جوالي بالغرفه تقدر تجيبه لي

ثامر : اوكي راح اجيبه

سديم : ضرووووري

ثامر : طيييييب راح اجيبه

سديم : طيب يالله باي

قفلت الخط ورجعت دقت على الازرار بسرعه : الو جنو

جنان : هلا سديييم ويييييييييينك ادق عليك وماتردين

سديم : ابد الجوال نسيته ببيت اهلي

جنان : اهاا .. لاني كل ماادق عليك ماتردين ابد

سديم : شسوي بعد .. انتي كيفك وحشتيني

جنان : والله انتي اكثر .. خلونا نطلع مكان اليوم

سديم : انا زهقانه ومالي خلق اطلع

جنان : ليه ؟

سديم : راشد

جنان : ايش فيه ؟

سديم : جا من السفر وبدا بحركاته

جنان : ههههههههه خلاص شرايك نجي عندك

سديم : اوكي يكون احسن ناخذ راحتنا

جنان : خلاص انا بقول لدنو وبشوفها

سديم : هههههههههه خليها على جنب .. هذي دايخه على بيسو

جنان : والله زهقتني بهالبيسو حقها

سديم : ههههههههههه محتره منها

جنان : لا بس ماعندها سيره غيره

سديم : ههههههههه

جنان : يالله بكلمها وغصبا عنها تجي معاي

سديم : طيب



بعد فتره اندق الباب فتحته ..

ثامر : هاي سدوم

سديم : هيات .. جبت الجوال

ثامر : ايه هذا هو

سديم اخذت جوالها وراحت للصاله تجلس : تعال اجلس معاي

ثامر : وين راشد

سديم : مادري عنه ماجا البيت


اندق الباب ..

سديم لفت على ثامر : انت ليه طريته هذا هو جا

ثامر : ههههههههه وانا ايش دخلني

دخلت جنان وهي تضحك : هاااااااااااااي سربـ ..

سديم نقزت : هههههههه جنوووو

جنان : سوري شفت الباب مفتوح دخلت ماكنت ادري ان معاك احد لانك قلتي راشد مو موجود

سديم : هههههههه لا عادي هذا ثامر

جنان ناظرته بأستخفاف : هذا ثامر

ثامر وقف بيطلع : ايه ثامر ليه مو مالي عينك

جنان : لا بس شكلك بعدك صغير

سديم عارفه خويتها وكيف راح تسوي مشاكل الحين : اقول ثامر يالله روح البيت

ثامر : طيب انا طالع .. واخليك مع هذي اللي مادري شتبي

جنان تأشر له : هيييه انت تعال هنا

ثامر : خير شتبين

سديم سحبت ثامر ووصلته للباب : خلاص روح

ثامر : خويتك هذي ترررفع الضغط

سديم : هههههههه يالله بس روح الحين ماعليك

طلع ثامر ورجعت سديم الى جنان ..

جنان : ههههههههه وناسه رفعت ضغطه

سديم : ههههههههه اموت واعرف ليه تتهاوشين دايم

جنان : تفريغ طاقات

سديم : ههههههه ياساااتر .. بس قولي لي وين دينا ماجت معاك

جنان : رايحه لامها بالبحرين

سديم : صحييح .. امها راحت

جنان : هالدبه من تصالحت مع باسل خلاص باعتنا

سديم : هههههههههه خليهم مثل الكناري

جنان : وانتي بس تكركرين ضحك

سديم : تبيني اجل ابكي

جنان : لا واللي يرحم والديك .. خليني اشاهد فيلم هندي ابكي عليه ارحم لي

سديم : ههههههههه





انتهت الاجازه ..

وابتدى الروتين الدراسي ..


جنان جالسه وطفشانه : افففففففففف من هالدراسه واخيرا جا الاربعاء

دينا : اصلا انا عمري ماشفتك مبسوطه من الدراسه

جنان : متى بس اخلص هالمدرسه

سديم : ههههههه حتى لو خلصتي المدرسه بتدخلين الجامعه وبعد فيها دراسه

جنان : على الاقل ادخل القسم اللي احبه

سديم : ايش تبين تدخلين ؟

جنان وقفت وعدلت شعرها .. مسكت اوراق قدامها : اهلا وسهلا بكم في عالم جنون جنان

سديم مافهمت : يعني ايش ؟

دينا : ههههههههه يعني اعلاميه من واحنا صغار ذابحتنا على الاعلام

جنان : شوفوا انا يااعلاميه يادكتوره .. بس الاعلام رغبتي فيه اكثر

سديم : هههههههه طيب يااعلاميه شرايكم بنات اليوم نطلع مكان

دينا : لوين يعني ؟

سديم : ماادري

جنان : خلونا نطلع مطعم

سديم : وانتي ياحبك لهالمطاعم كل ماقلنا نطلع قالت مطعم

جنان : ههههههه يعني بالله عليك السعوديه وين بتروحي .. يامطعم يامجمع او البحر وبس

دينا : ههههههههه ايه والله

جنان : اجل خلاص تقبلوا واقعكم واختاروا شي من هالثلاثه اللي ذكرتهم

دينا : خلونا نروح مجمع

سديم : اوكي خلاص

جنان : خلاص انا بمر عليكم

سديم : صار


بالليل مرت عليهم جنان وراحوا المجمع سوا ..

البنات فجأه شافو جنان تضحك

سديم ودينا استغربوا

دينا : جنو شفيك

جنان : ههههههههه

سديم : يالله عاد جنو تكلمي

جنان : بنات بوريكم شي خطيييييييييير

سديم : ايش ؟

جنان : شوفوا هذا

دينا : أي واحد ؟

جنان : المشخص ومسكب .. صاير شي

سديم : ايش فيه

جنان : ناظروه من فوووووق لتحت واذا طاحت عينكم على تحت بتفهمون

سديم ودينا ناظروه نفس ماقالت لهم واول ماطاحت عينهم على آخر شي ماتوا ضحك

دينا : هههههههه هذا من جده

جنان : شفتوا كيف

سديم : لحظه انا مو مستوعبه

جنان : ههههههههه عادي لحجي ويبي يتكشخ مو عارف ايش يسوي بعمره

دينا : انا ابي افهم ليه اجل لابس شماغ وثوب دامه لابس جزمة رياضه .. كان لبس بدله

جنان : ههههههههه انتوا ماتدرون هو يبي يسوي موضه جديده بس مو عارف

سديم : الا مضيييييع المكااان .. شكله كان بيروح النادي وباللحظه الاخيره غير رايه واجا هنا بس لبس الثوب

جنان : ههههههههه ايه والله

دينا : بنات تعالوا ندخل هالمحل

سديم : طيب

جنان : لا انا ابي اروح التواليت

دينا : خلاص انتي روحي واحنا بنكون بهالمحل

جنان : مافي حد بيروح معاي

سديم : لا زحمه ومالي خلق

جنان : اوكي


دخلت جنان الحمامات ونزلت شيلتها على كتفها حتى تعدل شعرها : غريبه الحمام فاضي مو بالعاده

وقفت قدام المرايه تعدل نفسها ومو حاسه بشي


.
.
.
.
.


يتمشى مع اصحابه بالمجمع وهو طفشان ..

مايحب هالاماكن كثير : اففففف انتوا تعرفون اني ماحب اتمشى على فاضي بهالاماكن

مهند : طيب ليه جيت دام ماتحب

خالد : لاني طفشاااااااان

وائل : اف منك لاتزهقنا خويلد

خالد : طيب انا رايح الحمام

مهند : طيب روح

خالد مشى وهو زهقان ..

ماله خلق يناظر احد ..

فتح باب الحمام وانصدم من اللي شافه ..

سكر الباب ورجع يناظر اللوحه اللي عليه يتأكد..

حمام رجال ..

فتح الباب نفس المنظر ..

بنت واقفه قدام المرايه

وتعدل شعرها ..

وقف مو مستوعب هو بحلم ولا بعلم

جنان لفت تاخذ شنطتها انصدمت لما شافت واحد ملامحه عاديه ..

حنطي مايل للسمار شوي وشعره اسود خفيف ولابس نظارات طبيه واقف عند الباب يناظرها : هيه انت وين داخل

خالد : انتي اللي وين داخله

جنان : اطلع برااااااااااا قبل مااشتكي عليك

خالد : هذا حمام الرجال

جنان : أيش ؟

خالد فتح الباب واشر لها على اللوحه : شوفي انتي وين داخله

جنان انصدمت وكأن احد عطاها كف .. ناظرت حولها : وع وع وع .. انا داخله حمام رجال قررررف

حطت الشيله على راسها واخذت شنطتها وطلعت من الحمام بسرعه ..

خالد ظل واقف عند الباب مو مستوعب المنظر

رجع لاصحابه وهو سرحان ..

وائل اشر له بأيده : خاااالد وين سرحان فيه

خالد انتبه لهم : هم

مهند : ههههههه ايش فيك

خالد : فاتكم صار لي موقف مو طبيعي

وائل : ايش صار معاك

خالد : دخلت الحمام وشفت بنت قلت لا انا اكيييد غلطان طلعت وشفت اللوحه حمام رجال .. دخلت مره ثانيه البنت موجوده يعني مايتهيأ لي

وائل متحمس : ايوه ايوه كمل

خالد : وبس البنت طلعت غلطانه .. بس جد طاح قلبي قلت لايكون انا داخل حمام حريم .. كان رحت فيها

مهند : طيب والبنت حلوه

خالد : ماااانتبهت عليها ولا قدرت اشوفها من الصدمه

وائل يكش عليه : مااااالت عليك عاد هذا شي يتطوف

خالد : تعرفوني انا مو تبع هالشغلات

مهند : هههههههه امشوا بس امشوا


.
.
.
.
.


جنان راحت للبنات بسرعه متقرفه ومتفشله من الموقف بنفس الوقت : يالله يالله بنات نطلع من المجمع

دينا : ماصار لنا وقت

جنان : امشووووا نطلع قبل ماننفضح

سديم : جنووو اعترفي ايش مسويه

جنان : اسكتوووووا قرف قرف .. دخلت حمام الرجاااااااال

سديم ودينا انصدموا : اييييييييش

جنان : وع وع

دينا : واحد شافك؟

جنان : ايه واحد دخل الحمام ونبهني .. عشان كذا امشوا نطلع مابي حد يشوفني

سديم : هههههههههه

دينا : ههههههههه مو قادره اتخيل شكلك ابد

جنان : اخلصوووووا ويالله امشوا مابي اجلس متفشله

طول الطريق دينا وسديم يعلقوا على جنان وهي ساكته ..

دينا : هههههههههه انا بس كان خاطري اشوف وجهك ياجنان

سديم : لا لا ولا اللي شافها هههههههههههههه مادري كيف كان موقفه

جنان : خلاااااااااااااااص اسكتوووووا .. ويالله سديموه ودينوه انزلوا

دينا : بس هذا بيت سديم

جنان : ماااااااااالي دخل انزلوا ثنتينكم الحين وخلي سواقكم يجي ياخذك

سديم : هههههههه دينا نزلي معاي خليها بروحها

دينا تكش بوجهها : ماااااااااالت عليييييييك

جنان : يالله بس انزلي وخلصيني

دينا وسديم نزلوا وهم يضحكوا عليها ..

وجلست جنان بالسياره متنرفزه من الموقف اللي صار لها

وصلت البيت ..

ودخلت غرفتها

نزعت العبايه ورمت نفسها على السرير : اففففففف ماصار لي الا انا هالموقف

شافت اللاب توب ..

فتحت الايميل ..

شافت خالد شابك وكاتب التوبك حقه (( زهقاااااااااااااااااااااااااان حدي ))

فتحت محادثه معاه


جنان : هاي

خالد ( اففف هذي ايش تبي ) : هايات

جنان : ايش فيك زهقان ؟

خالد : اخويائي زهقوني بهالمجمع

جنان : والحين انت وين ؟

خالد : بستار بوكس فوق خليتهم يدوروا بالمجمع على كيفهم

جنان : افففف لاتطري لي مجمعات

خالد : ليه

جنان : صار لي اليوم موقف سخييييييييييييييييييف

خالد : وانا صار معاي موقف بس قولي انتي ايش هالموقف ؟

جنان : تخيل دخلت الحمام وشفته فاضي استغربت

خالد شك بالموضوع وانه نفس الموقف : ايه

جنان مكمله : مو بالعاده شوي الا دخل واحد وفكرته غلطان الا يقول انتي الغلطانه وداخله حمام الرجال

خالد عرف انها هي اللي شافها : هههههههههههههههههههههههه

جنان : لا تضحك

خالد : ههههههههههههههههههههههههههه

جنان : ليه الضحك الحين ؟

خالد : ههههههههههه مو قادر امسك نفسي

جنان تنرفزت : فهمني ليه تضحك طيب

خالد : ههههههههههههههههههههههههه انتي اللي فهميني ليه صرختي وقلتي قرف

جنان وقفت يدها عن الكتابه .. انصدمت

خالد : هههههههههههههههههههههه ليه ساكته

جنان بعد فتره تكلمت : انت ايش تقصد ؟

خالد : هههههههههههههههههههههههه فهميني اول ليه قلتي هالكلام

جنان توها تستوعب : لا يكوون انت اللي دخلت الحمام

خالد : هههههههههههههههههههه ايه صح النووووم

جنان : وجععععععع خرعتني

خالد : ههههههههههههههههه ليه قلتي قرف ونقزتي

جنان : لان وع داخله حمام رجال .. وع وع قرف

خالد : ههههههههههههههه ايش هالصدفه بس

جنان : اسكت بروحي انا متفشله

خالد : هههههههههه مو صاحيه

جنان : خلاص اسكت بلا فضاااايح

خالد : هههههههههههههههههههه مو قادر .. زين لقيت شي اتسلى فيه

جنان : افففففففف منك .. خلاص انا طالعه باي


طلعت جنان وهي متنرفزه اكثر ..

يعني ماصار هالموقف الا مع خالد ثقيل الدم ..

انفتح باب الغلافه ودخلت ليان : هااااااي انتي هنااا

جنان بملل : لا هناااك

ليان : ايش فيك ؟

جنان : مافيني شي بس زهقانه شوي

ليان : بس كأني سمعت الماما انك كنتي مع خوياتك

جنان : ايه بس رجعنا بسرعه

ليان : ليه

جنان : يوووووه لينوووو ايش تبين تحققين معاي

ليان : بس اسولف معاك ايش فيك

جنان : خلاص اطلعي بنااااام

ليان : تو بدري

جنان : مااااااااالك دخل ابي انام يالله براااا

ليان : طييييب لاتصرخين ماني بأصغر عيالك

جنان تمددت على السرير

ليان طلعت وسكرت الباب وراها بقوه ..

جنان وهي تتغطى : احسن بعد .. ناقصتك انااا







*************






دينا دخلت البيت وهي تتضحك كل ماتتذكر جنان وتتخيل شكلها ..

شافتها ريم بنت عمها : دينوو انتي وييينك

دينا : ليه ايش صاير ؟

ريم : الفجر بنطلع وانتي مادري وين

دينا مستغربه : ليه وين نروح ؟

ريم : محد قال لك ؟

دينا : لا

ريم : بنطلع الى شاليه من الفجر

دينا : من جدك ؟

ريم : اييه يالله روحي جهزي نفسك

دينا : هههههههه اووووكي وناااسه

ريم : ايييه يالله روحي جهزي نفسك

دينا : طيييب

دخلت الغرفه وراحت ترتب لها اغراضها

دخل باسل ووضمها من ورا ظهرها : هم حبيبتي ايش تسوي

دينا وهي تلف نفسها حتى تكون مقابله له : شووفة عينك اجهز اغراض للرحله

باسل : يوووه صح نسيت الرحله

دينا : ههههه يالله روح جهز لنفسك

باسل ماسكها من خصرها : شرايك مانروح

دينا : لاااااا بروووح

باسل : ههههههههه طيب طيب اكلتيني

دينا : الا صحيح فيه احد بيروح معانا

باسل : مادري بس هذا مايهمني

دينا : ايش اللي يهمك اجل

باسل : اني اكون انا معاك انتي وبس

دينا : هههههه يالله خلينا نرتب اغراضنا

باسل : طيب باقي وقت تعالي نجلس

دينا : هههههه ايش فيك بيسووو

باسل : لا انا كذا ماااقدر

دينا : كيف يعني ماتقدر

باسل : هههههههههه تخليني اذوب

دينا : هههههههههه انت مو صاحي اليوم

باسل : هههههههه انا من اشوفك اصير سكران

دينا : هههههههه مجنون

انطق الباب ..

باسل : ماراح افتحه

دينا : يوووه بيسوووو

باسل : انا من تقولين بيسو اصير بعالم ثاني


ريم من ورا الباب : افتحوووو


دينا : هههههه شوف مسكينه مخلينها واقفه بروح افتح لها الباب

باسل حط يده على الجدار يمنعها تمشي : مافي روحه

دينا : يوووووه باسل يمكن عندها شغله ضروريه

باسل : طيب بروح افتحه نشوف آخرتها معاها

راح باسل وفتح الباب : خير ايش تبين يالمزعجه

ريم تدف باسل : انا ماابيك .. ابي دنو

باسل يناظرها : تعالي انتي مين سمح لك تدخلين

ريم تأشر له بيدها انها مو مهتمه : دنو عندك واقي شمس

باسل للحين واقف : شوف هذي

دينا :ههههههههه باسل عاد خلاص

ريم : ماعليك منه طنشيه عندك واقي شمس حقي مخلص

دينا : ايه عندي

ريم : خلاص لاتنسي ماتحمليه معاك

دينا : اوكي

باسل : خلصتي

ريم حاطه عينها بعينه : ايه خلصت .. لاتخاف مابسرقها منك

باسل : ايه ماهو بهالايام الواحد صار يخاف من الاختطافات

دينا : ههههههههه باسل انت ماتجوز

ريم : انا اطلع من هنا احسن لي

باسل : تسويين خير

ريم : بس البابا يقول لازم نكون جاهزين بالفجررر

باسل وهو ماسك الباب بيسكره : طيب طيب هذا اذا صحيت لكم

سكر الباب ..

دينا : ههههههه والله مجنون

باسل وهو يقرب منها : انا مجنون فيك



بالفجر ..

الكل تجهز للطلعه ..

هشام وهو فيه النوم : وين باسل

ام باسل : شكله نايم

ابو باسل : ماراح يجي

ريم : الا بيجون

ابو باسل : خلاص احنا نمشي وهو بعدين يلحقنا

هشام : الحين بدق عليه اشـ ..

باسل طلع لهم وهو حاط شنطته على كتفه اليسار : صباح الخير

ابو باسل : صباح النور

باسل : مامشيتوا

هشام : لا ننتظر حظرة جنابك

باسل : عادي انتوا روحوا واحنا بعدين بنلحقكم

ابو باسل : خلاص يالله مشينا

ريم : انا بركب مع ابو الهش بسيارته

هشام : اففف منك لزقه

ريم مسكته تسحبه : يالله بس امشي قدامي

طلعوا من البيت وظل باسل ..

فتح شنطة السياره وحط الاغراض فيها ..

طلعت دينا وهي تنزل من درج مدخل البيت بهداوه ..

باسل راح لها : هلا بهالطله كلها

دينا : ههههههههه يالله خلينا نلحق عليهم

باسل : عادي شرايك نروح لاي مكان ثاني

دينا : لااا ابي الحق على البحر والشمس تشرق

باسل : هههههه طيب يالله ركبي السياره

حرك سيارته ..

ووصلوا للشاليه

دخلت دينا ونزعت عباتها ..

كانت لابسه شورت جينز ..

مع تيشيرت اصفر ليموني عليه رسومات من على الجنب

رافعه شعرها الذهبي ونازله خصل على وجهها ورقبتها ..

باسل اجا لدينا وهو لابس شورت بألوان بحريه مدموجه مع الابيض والكحلي ..

وتيشيرت ابيض ..

قرب منها ومسكها من خصرها من ورا وهمس باذنها : يالله ماراح تطلعين للبحر

دينا بعدت خصل من شعرها وخلته ورا اذنها : هههههه الا

باسل : يالله اجل ..البحر روعه بهالوقت

دينا : يالله

مسكوا يدين بعض ومشوا على الرمل حافيين ..

الجو كان رومنسي

منظر شروق الشمس عاكس على البحر ..

وعاطيه الوان خياليه

بنسمات الهوا البارده ..

جلسوا اثنينهم على الرمل قدام البحر ..

دينا سانده ظهرها على صدر باسل ..

وحاطه يدها على يد باسل اللي محوطه على خصرها ..

باسل وهو يناظر البحر : الجو خيااال

دينا : امم .. رومنسي

باسل : ومايحلى هالجو الا وانتي معاي

دينا لفت وجها من ناحيت باسل : باسل ..

باسل : ياعيونه

دينا رجعت سنت ظهرها وحطت راسها على صدره وغمضت عينها وهي تسمع دقات قلبه مع صوت امواج البحر .. والهدوء اللي صاير : احبك

باسل مسك يدها وشبك اصابعه باصابعها : وانا اموت فيك

ريم جاتهم تركض وهي تضحك : هههههههههه انتوا هنا واحنا نسال عنكم

باسل وهو يتأفف : وانتي ماتخلين الواحد على راحته

ريم : ههههههه لا

هشام جلس جنبهم : انتوا هنا

باسل وهو مخلي دينا تنسند عليه بنفس وضعيتهم : كملت

دينا : ههههههههه

هشام : هههههههههه لاتخاف مابنخرب عليك بس لايفوتكم المنظر

باسل : اي منظر

هشام وهو ياشر على مكان قريب منهم : شوفوا اللي هناك يتشببوا

باسل انتبه على امه وابوه وهم جالسين على الكراسي قدام البحر ويراقبوا منظر الشروق : هههههههههه ايش عليكم منهم خلوهم يتشببوا

هشام : هههههههههه عايشين جوهم الرومنسي الله لنا

باسل : تكلم عن نفسك – نزل راسه يناظر دينا ورفع يدها يبوسها– انا عندي هالقمر

ريم : ياهووووووه احناااا هنااا

باسل : مو هاذي المشكله انتوا ناشبين لي

هشام : هههههههههه طيب ريوم قومي معاي هذي طرده

ريم وهي توقف وتنظف ملابسها عن الرمل : افففففف منكم مادري مع مين اجلس

هشام : ماعليك منهم في بالي شي نقهرهم فيه

باسل : ههههههه تسوون خير يالله روحوا

ريم : طيب نشوف

هشام : يالله تعالي خليهم يولوا هههههههه

راحوا هشام وريم ..

دينا التفتت على باسل : حرام عليك بيسو

باسل : دامك معاي انتي مابي حد يضيع علينا هاللحظات الحلوه ..

دينا : هههههههه

تمددوا على الرمل و دينا فردت شعرها وحطت راسها على صدره ..

باسل شابك يده بيدها واليد الثانيه تلعب بخصل شعرها : تدرين ايش احلا شي صار لي بهالدنيا

دينا : ايش ؟

باسل : انهم زوجوني اياك .. ماكنت اعرف قدرك

دينا وهي تاخذ نفس ومغمضه عينها وهي تسمع دقات قلبه اللي كل نبضه تنطق بأسمها : ولا انا

لفت جسمها وتمددت على بطنها وهي تناظر باسل : بس قول لي ماعمرك حبيت من قبل

باسل : ايش لك بهالسؤال

دينا وهي ماسكه التيشيرت حقه تلعب فيه : يالله بيسوو جاوبني

باسل تنهد : كنت بس الحين مافي بقلبي غيرك انتي .. دمك اخطلت بدمي وصار يمشي بعروقي .. وكل قطرة دم تمشي بشرياني تنطق وتهتف بأسمك .. وتقول احببببببببببببببببك

دينا : هههههههههه مجنون

باسل : انا مجنون فيك .. واذا تبيني اركض الحين واصرخ بأعلى صوتي عشان تصدقين اروح اركض حتى يقولوا هذا مجنون دينا

دينا : هههههه لا انا مصدقه ويكفيني قربك مني

باسل : انتي احلى شي بحياتي

دينا حطت راسها على صدره ولفت تشوف البحر وتتأمله وهي ماسكه يده : بيسو شوف البحر كيف يجنن

باسل : ماصار حلو الا وانتي فيه

سمعوا صوت مزعج قرب منهم ..

نقزوا اثنينهم ولفوا على ورا ..

شافوا هشام وريم جايين لناحيتهم بالدبابات ..

دينا : هههههههه مجاااانين

مر هشام من عندهم : خلكم خلكم جالسين واحنا نلعب

دينا : لااا ابي اركب

ريم : لا مو فاضيين لكم ولرومنسيتكم اللي ماتخلص .. مو انتوا تبون تاخذون راحتكم

دينا : بس لفه وحده

باسل : يالله ريموه نزلي وركبي ورا هشام وانا ودينا وبنركب بهذا

ريم وقفت : افففففف منك مادري متى بخلص من اوامرك

باسل : يالله بس عن الكلام الزايد

ركب باسل وركبت وراه دينا ..

باسل : تمسكي زين

دينا لفت يدينها على خصره بقوه ولزقت نفسها بظهره : طيب

هشام : باااسل يالله

باسل : ههههههه الحين انا ودنو راح نوريكم

ريم : واحنا بعد راح تشوفون ايش بنسوي فيكم

دينا : ههههههههه مابتقدرووون عليناااا

هشام : طييييب نشووووف

باسل : يالله .. واحد .. اثنين .. ثلاثه

تحركوا اثنينهم بسرعه ودينا تمسكت اكثر بباسل : بيسووو بشوي شوي

باسل : ههههه خفتي

دينا : ايه

هشام : ههههههههههه باسل .. يالله ورينا شطارتك

باسل : راااح اورييييك

دينا تصرخ : باسل شوي شوي

باسل : ههههههههههه ياجبانه

دينا : ايه اخاف من السرعه

باسل همس ولف وجهه لناحية دينا : اذا انا معاك لا تـ .....

هشام صرخ بأعلى صوته : باااااااااااااااااااااااااااااااااااااسل انتبــــــــــــه

باسل لف وجهه وانتبه على الحفره اللي قدامه ..

حاول يتفاداها ولف بقوه ..

من قوة اللفه طحت دينا من على الدباب ..

باسل وقف ونزل بسرعه يركض لها : دينــــاااا


دينا حاسه بآلام بكل جسمها ومو قادره تتكلم ..

غرقة عيونها وهي تتألم وتون

قرب هشام بسرعه : باسل صابها شي

باسل : مادري

مسك وجه دينا بيده : دينا احكي ايش تحسين فيه

دينا تكومت على نفسها تون وتبكي : اممم

هشام : اخذها بسرعه على المستشفى .. وانا بتصرف مع ابوي وامي واصرف السالفه

باسل : طيب

حمل دينا وبسرعه ركض فيها يوديها لمستشفى

ريم واقفه وهي مصدومه ..

تذكرت ان دينا بدون عبايه : بااااااااااسل انتظر لبس دينا العبايه

باسل : يوووه صح .. جيبيها بسرعه

اخذت ريم العبايه وركضت تعطيه اياها

ام باسل انتبهت على حركه غريبه ..

طلعت وشافت باسل يدخل دينا السياره ..

استغربت من الوضع : هشاااام ايش صاير

هشام انتبه على امه : هلا يمه

ام باسل : ايش فيها بنت عمك

هشام ارتبك : لا مافيها شي بس التوت رجلها وهي تركض

ام باسل : لاتقص علي

هشام : يمه مافيها شي ارتاحي وهذا انا بروح وراهم

ام باسل : اجي معاك ؟

هشام : مايحتاج شي بسيط ان شاء الله

ام باسل : طمني ايش يصير معاكم

هشام : طيب

مر من عند ريم : اسمعي ياويلك ان فلت لسانك على اللي صار

ريم هزت راسها

ركب سيارته وحركها بسرعه حتى يروح للمستشفى

دخل المستشفى بسرعه يدور باسل ..

شافه واقف وساند ظهره بالجدار

قرب منه : باسل ايش صار

باسل : للحين ماادري عن شي سووا لها تحاليل وماعرف ايش

هشام : لاتخاف اكيد مافيها شي

باسل : ان شاء الله

بعد فتره طلع الدكتور ..

باسل : ايش فيها ؟

الدكتور : وين زوجها ؟

باسل : انا

الدكتور : تعال معاي نتكلم شوي

راح باسل مع الدكتور وجلس قدام مكتبه : خير دكتور خوفتني

الدكتور : لا لاتخاف .. راح ادخل بالموضوع على طول

باسل : ايش فيها

الدكتور: دينا حالتها الصحيه ماتتحمل شي ابد وعندها ضعف بالمناعه

باسل : طيب

الدكتور : وزي ماانت عارف هي الحين حامل ولازم نسوي لها اجهاض

باسل انصدم ونشف دمه : حامل !

الدكتور : اوه شكلكم ماعندك علم .. هي حامل وماتتحمل الحمل ابدا وهالشي فيه خطوره عليها ولازم الاجهاض يصير بأسرع وقت وانا راح احولها على اخصائية نساء وولادة تتابع معاكم الموضوع

باسل مو مستوعب الكلام اللي يسمعه ..

يحس بحرارته ترتفع بمجرد تفكير ان دينا ممكن تخونه

كيف تكون حامل وهو عقيم ..

ماقدر ينطق كلمه وحده او حتى يسمع ايش الدكتور يقول له ..

مايسمع غير الكلام اللي يدور بعقله ..

وقف وهو مو حاس بنفسه ..

الدكتور : لو سمحت انا لحد الآن ماخلصت كلامي

باسل ماسمع كلامه ..

طلع من الغرفه وهو كل تفكيره باللي صاير ..

كيف تطلع حامل ..

هشام شافه طالع وهو سرحان راح له : هاه بشر باسل ايش فيها

باسل ظل ساكت وسرحان مو قادر يستوعب او حتى يفكر فيه

هشام مسكه : باسل انا اكلمك ايش فيك ؟

باسل لف عليه : هي وينها ؟

هشام حس ان باسل مو طبيعي مسكه بقوه : باسل ايش فيك ومين اللي وينها ؟ دينا ايش فيها فهمني ؟

باسل مو قادر يتكلم يبي بس يستوعب الكلام ويدخل عقله

هشام وقف قدامه وخلاه يسند ظهره على الجدار : باسل هدي اعصابك .. وفهمني ايش السالفه

باسل غمض عينه واخذ نفس : كيف تكون حامل ابي افهم

هشام عقد حواجبه مو فاهم شي : ايش تقول ؟

باسل يطق راسه بالجدار ويتكلم من بين اسنانه : دينا حاااامل .. تفهم شلون حامل

هشام انصدم : كيف ؟

باسل شاد على اعصابه ولف على الجدار وضربه بيده بقوه : انا عقييييييييم كييييف تكوووون حااامل

هشام لف باسل من ناحيته : انت ايش تقصد ؟

باسل : انا عقيم ودينا حامل كيف تبيني اكون بوعيي ؟

هشام : كيف حامل ؟

باسل : ماااااادري .. انا عقلي وقف مو قادر افكر

هشام : اذا انت حللت بأكثر من مكان وكلهم نفس التشخيص .. يعني هالشي مافي له غير تفسير واحد ..

ماكمل كلمته حتى سمع صوت كف قوي على وجهه ينسمع صدى صوته..

هشام مسك خده من حرارة الكف اللي جاه ..

باسل بعصبيه مسك هشام من قميصه ولزقه بالجدار: اذا بشك فيها راح اشك بنفسي قبل .. دينا مستحيل تسويها ولاتنسى هذي بنت عمك من لحمك ودمك

هشام : انا ماشكيت بس جالس افكر .. و ابي بس الاقي تفسير للي يصير وبعدين اتركني الناس تناظرنا

باسل بن اسنانه وهو لسه ماسكه من قميصه : مايهموني الناس و مااسمح لك تتكلم عنها بهالطريقه فاهم

ترك قميصه بقوه ومشى عنه ..

هشام صار يعدل قميصه وهو منحرج من الناس اللي تناظره ..

طلع جواله اللي يرن من فتره : هلا يمه

ام باسل : كيف دينا

هشام قرر يقول لهم واللي يصير يصير : دينا حامل

ام باسل انصدمت : حامل !






**********






دينا متمدده على السرير الابيض وماسكه بطنها ..

منصدمه كيف تكون حامل ..

انفتح الباب بهدوء وخافت من اللي يكون وراه ..

دخل باسل الغرفه وسكر الباب وراه وظل واقف فتره سرحان ..

دينا اول ماشافته نزلت دموعها غصب ..

خايفه من الاتهامات اللي راح تجيها

غطت وجهها بيدها وشهقت بالبكي : والله ماسويت شي .. مادري كيف صار

باسل ناظرها كيف هي بريئه ..

مين له قلب يتهمها بشرفها ..

قرب منها بهدوء وجلس جنبها ..

رفع يدها عن وجهها وقرب يدها من شفايفه وباسها بهدؤ : انا اشك بالعالم كلهم ولا اشك فيك

دينا : بس جدي وعمار والبابا

باسل : محد يهمني .. اذا بشك فيك راح اشك بنفسي قبل

دينا ودموعها تنزل اكثر : بس كيييف يصير هالشي وانت مسوي التحاليل اكثر من مره وكلها نفس النتيجه

باسل : مادري بس مايهمني

دينا : بس انا .. الكل بيشك فيني

باسل : انا راح احلل مره ثانيه مو عشان شاك فيك .. بس عشان اثبت للكل انك بريئه وهو اكيد فيه شي غلط

دينا شدت على يده : باسل انا خايفه لاتتركني

باسل وهو حاط عينه بعينها : اتخلى عن روحي ولا اتخلى عنك

انطق الباب ودخلت الممرضه ..

باسل ماسك يدها بأدينه ثنتينهم : طيب حبيبتي انا راح اروح احلل

دينا بلعت ريقها : بس لاتخلي حد يدخل علي

باسل : خليك واثقه من نفسك .. وتأكدي اني معاك

دينا هزت راسها بالايجاب ودموعها تنزل ..

حاسه بخوف ..

باسل مسح دموعها بيده بحنيه وباسها على جبينها : هالدموع مابي اشوفهم

دينا : طيب

باسل ترك يدها وطلع من الغرفه ..





**********




واقف قدام المرايه يضبط شماغه ويدندن ..

مبسوط ولازم يروح للموعد ..

اخيرا وفا بوعده لهم ..

لبس ساعته وتعطر ..

طلع من الغرفه وهو مروق ..

وهو طالع سمع كلام وقفه ..

وقف عند الغرفه يسمع ..


ام عمار : كيف دينا حامل ؟

: ...

ام عمار : قلتي لي هي بمستشفى الـ ...

:...

ام عمار : خلاص انا بقول الى مالك ونشوف هالمصيبه بعد



عمار وقف يحاول يستوعب : حامل ! .. انا قايل هالبنت مابتجي من وراها الا البلاوي بس محد صدقني

طلع بسرعه وركب سيارته ..

هذا الوقت اللي يقدر يواجه الجميع ..

ويصدقوه ان دينا ماتنترك على حل شعرها ..

وماينزثق فيها ابد ..

وصل للمستشفى ودخل بكل ثقه ..

شاف باسل جالس على الكرسي وجنبه هشام ..

قرب منهم وهو مبتسم ابتسامة سخريه ..

باسل رفع راسه لما حس بأحد يقرب منه وهو يهز رجله بتوتر ينتظر نتيجة التحاليل ..

عمار وهو مبتسم على جنب وساند ظهره بالجدار: انا قايل من قبل هالبنت ماراح يجي من وراها غير المصايب بس محد صدقني

باسل وقف معصب بيضربه .. بس مسكه هشام وتكلم من بين اسنانه : احترم نفسك دينا اشرف منك

عمار : هه روحوا دوروا مع مين سوتها

باسل بعصبيه ويبي يفلت من يدين هشام كلام عمار رفع ضغطه : يالكـ **** .. الخــ ***** هذي اختك وتقول عليها هالكلام اجل ايش خليت للغرب

هشام : باسل اهدى مو كذا قدام الناس بالمستشفى

باسل مكمل كلامه ومو هامه احد : دينا حامل مني انا وشوي وتطلع التحاليل وتعرف صحة كلامي

عمار : ههههههههه نتقابل اذا كانت منك

باسل حاول بقوه يفك نفسه بس هشام مسكه : اطلع براا يالوقح

عمار : انا طالع من غير ماتقول لي

كان بيمشي بس لف عليهم : ايه نسيت مااذكرك تروحوا تدوروا اللي ... ولا اقول مايحتاج اكمل هههههههه

باسل بحده : هشااااااام اتركني عليه

هشام ترك باسل : خلاص راااح اتركه عنك لاتسوي مشاكل سويتونا فرجه قدام العالم

باسل : ماتشوفه هذا وهو اخوها ويقول عنها هالكلام

هشام : اتركه عنك انت تدري كيف هو مجنون







***********






صحت من النوم وهي تحس عظامها متكسره ..

قامت وهي متكيسله ..

اخذت لها شور سريع تنشط جسمها

ونزلت لأهلها : صبااااح الخير

ام جنان : صباااح النور

ضمت امها : يابعد تسبدي انتي

ام جنان : ههههههههه انتي بالمصلحه شاطره

جنان : افااااا ياام ماهر شهالحتسي هذا

ليان دخلت : ههههههههه ايش فيك متأثره بالنجدي

جنان : لحظه انتي من متى هنا

ليان : من البارح

جنان : وانتي ماكأنك تزوجتي .. كله لازقه عندنا

ليان : انتي لسانك هذا يبي له قص

ام جنان : وانتوا ماتجوزوا من سوالفكم

ليان : ماتشوفيها ماما ايش تقول

جنان : أي وانا الصادقه .. كل يومين وانتي عندنا

ليان : نشوف بكرا اذا تزوجتي اذا بتجين كل يوم ولا كيف

جنان : ايه هين .. اذا تزوجت ذيك الساعه تعالي قابليني

ام جنان : خلااااااااص بنات لمتى انتوا بتظلوا على هالحاله تتهاوشون

رن جوال جنان ..

جنان وهي ترفع جوالها : انا بفكم من شري

طلعت من الغرفه وردت : الو

دينا بصوت مبحوح : هلا جنو

جنان : ايش فيه صوتك

دينا : انا بالمستشفى

جنان : ههههههههههه وانتي دوام رسمي بالمستشفى احسهم حفظوك

دينا : ههههه عن التريقه جنو

جنان : لا جد انتي كل يوم والثاني مطيحه بالمستشفى

دينا : جنو تقدرين تجين لي ؟ .. محتاجتك جنبي

جنان : دنو ايش فيك ؟

دينا بلعت ريقها : اذا جيتي راح اعلمك

جنان : لا علميني الحين ايش فيك ؟

دينا نزلت دموعها : جنو ..انا حامل

جنان طلعت عيونها : كــــــــيف ؟!





**************




جالس قدام مكتب الدكتور وهو مو عارف ايش يقول ..

دقات قلبه زايده ..

ومتجمد مكانه ..

منصدم من النتيجه ..!


.
/
.
/
.
/
.
/

 
 

 

عرض البوم صور "ميسان"   رد مع اقتباس
قديم 28-10-08, 11:42 PM   المشاركة رقم: 43
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Aug 2008
العضوية: 90861
المشاركات: 52
الجنس أنثى
معدل التقييم: "ميسان" عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 23

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
"ميسان" غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : "ميسان" المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الفصل الثلاثين




بداخل الغررفه ..

مافي غير صوت بكيها ..

مو عارفه كيف هالشي صار ..

وعقلها مو قادر يجمع او يستوعب هالمصيبه ..

وجها شاحب من التعب اللي حاسه فيه ..

وفوق هذا صدمتها بالحمل زودتها اكثر ..

مسكت يدها بحنيه ..

وهو قلبها يتقطع عليها ..

ماتتحمل تشوف اختها بهالشكل : خلاص دنو هدي

دينا بصوت مبحوح : وين اهدي ياجنو وانا بهالمصيبه .. والله لو جدي يعرف مابيرحمني

جنان : يمكن انتي حامل من قبل الحادث

دينا تهز راسها بالنفي ودموعها تنزل : لو قبل الحادث 4 شهور بكون الحين وبيبان الحمل بذيك الفتره .. بس انا توني شهر

جنان : اكيد كانت تحاليله غلط

دينا : كيف تحاليله غلط وهو محلل بأكثر من مكان

جنان : دنو خلاص هدي قطعتي قلبي

دينا : انا بمصييييبه ماقدر اهدا – ضربة بطنها بقوه بيدها – اموت واعرف كيف حملت

جنان مسكت يدها : ديناااا خلااااص اكيد فيه شي وراح يبان

دينا : خلاص جنان خليني بروحي

جنان : ماراح اخليك وانتي بهالحاله

دينا : جنو خليني بروحي تعبانه

جنان : ماراح اخليك .. انتي تحلميين

دينا سكتت ..

مافيها حيل تجادلها بالكلام ..

اللي فيها مكفيها ..





****************








طلع من العياده وهو مبسوط ..

اخيرا راح يبعد الشكوك عنها ..

لازم يروح ويبشرها قبل اي احد ..

يبي يبشرها حتى تكون واثقه من نفسها ..

لما قرب من غرفتها شاف عمه موجود ..

استغرب من وجوده مين يكون اللي خبره

قرب منه هشام : باسل بشر كيف النتيجه

باسل عيونه على عمه مو مع اخوه : ايش فيه هنا ومين قال له

هشام : مو هذا المهم .. عمي معصب حده من اللي صاير حتى قلنا لهم ان الزياره ممنوعه حتى محد يدخل ويأذيها بشي

باسل : زين سويت .. بس كيف عرف

هشام : نسيت عمار .. اكيد نشر الخبر ووصله لجدي بعد

باسل : ايه صح هذاك من اللي خبره بعد ..

هشام : اهم شي بشر كيف النتايج

باسل : مو وقته خليني اشوف عمي

مشى باسل عن هشام وقرب من عمه : هلا عمي

ابو دينا : فهمني ايش اللي صاير

باسل : عمي حتى انت شاك فيها ؟

ابو دينا : انا مو شاك بس ابي افهم ايش اللي صاير

باسل : عادي حامل مني

ابو دينا مو قادر يستوعب : بس انت ماتجيب

باسل : توني الحين محلل وطلعت النتيجه ايجابيه

ابو دينا انصدم : كيف فجأه يصير كذا

باسل : والله انا انصدمت مثلك مادري كيف صار هالشي

ابو دينا اخذ نفس وارتاح : ربك اقدر بهالشي .. والحمد لله انك رجعت لصحتك

باسل : الحمد لله .. بس انتوا ليه شكين فيها .. دينا مستحيل تغلط

ابو دينا : انا كنت خايف يوصل الخبر لجدك وانت عاد تعرف جدك مايحتاج

باسل : انا عارف .. طيب عمي انا بروح للدكتور

ابو دينا : ليه ؟

باسل : لازم اوقع على موافقه بالعملية ا

ابو دينا : خلاص انا رايح معاك





************






طلع من خلف الاسوار العاليه ..

اللي بنهايتها الاسلاك الشائكه ..

غمض عينه يتنفس الهوا النظيف من حوله..

مو مصدق انه طلع من هالسجن وشاف النور..

يتمنى الموت ولا انه ينسجن مره ثانيه ..

اللي شافه مو بسيط ..

سيف قرب منه ويضمه بقوه : الف الحمد لله على سلامتك يالغالي

صقر : الله يسلمك

عمار قرب منه وسلم عليه بالخشم : الحمد الله على السلامه

صقر : الله يسلمك .. وعدت ووفيت

عمار : قلت لكم .. انا اذا وعدت اسويه مهما يكون

سيف : واخيرا طلعت

صقر وهو ياخذ نفس : ايه والله واخيرا

عمار : اليوم احلى حفله بناسبة طلعتك بالسلامه

صقر : ايه بس قبل ابي اروح البيت اتروش واشيل هالقرف

عمار : اوكي خلاص .. بس تعال اوصلك

ركب السياره وهو يفكر باللي راح يسويه بالايام الجايه ..

وكيف ينفذ الخطط اللي خطط لها طول ايام السجن..

يبي يرد الصاع صاعين ..

وياخذ بثاره بيده ..

(( والله لا اوريكم وارد كرامتي .. انا لكم ياماهر وجنان ان ماخليتكم تبوسون رجلي ماكون انا صقر ولد امي وابوي )) ..

فجأه ضحك على تفكيره : ههههههههههه

عمار وسيف استغربوا منه ولفوا عليه ..

عمار : ايش فيك تضحك

صقر : هاه لا ابد ولا شي بس مبسوط اني طلعت هههههههههه

سيف : ههههههههه عسى دوم مبسوط

رن جوال عمار..

وهو مطنش رنته ولا كأنه يسمعه

سيف : عمار تلفونك يرن

عمار : ادري

سيف : طيب رد

عمار : مالي خلقه

الرنات طولت وصقر مصدع ماله خلق ازعاج : ياخي رد اقلقنا جوالك

عمار بنرفزه : طيب خلاص بنرد

رفع الجوال بملل : الو

ابو عمار : انت وينك فيه

عمار : مع اصحابي .. ليه ؟

ابو عمار : تعال المستشفى بسرعه

عمار : هههههههه عرفت يعني سوايا بنتك اللي كنتوا تقولوا ماتسوي شي والبنت تربيتكم على قولتكم .. توكم دريتوا ان العرق دساس

ابو عمار : اختك ماسوت شي غلط

عمار : اف ايش هالثقه .. كل هذا وماسوت شي .. فيه اكثر من انها تكون حامل !

ابو عمار عصب : عمااار هذي اختك وانا واثق من تربيتي لها وهي حامل من زوجها وتوه محلل وطلعت النتايج

عمار : عادي فيه غش بالتحاليل اكيد زور عشان يتستر عليها هو الثاني ..روحوا دوروا مين سوت معاه هالمصيبه

ابو عمار بحده : اسمع ياعمار اذا ماتتعدل لي تصرف ثاني معاك .. وتعال الحين اختك بيسووا لها عملية

عمار : يصير خير انا مو فاضي لها الحين

ابو عمار : قلت لك تعال ولا لي تفاهم ثاني معاك

عمار بملل : اف طيييب يصييير خييييييير

ابو عمار : ننتظرك

وقفل الخط ..

بعد ما قفل الخط ..

رما الجوال بحظنه وضرب الدركسون بيده بقوه

صقر : لف عليه شفيك معصب ومين اللي حامل

عمار وهو ماسك الدركسون بقوه : اختي حامل

صقر طلعت عيونه : حامل !

عمار ايه وبيسوون لها عمليه الحين ينزلوا الجنين

صقر ارتاح لما سمع ان الجنين بينزل : طيب ليه معصب

عمار : لان زوجها عقيم .. كيف تحمل وكلهم واثقين منها ومن النتايج اللي مطلعها وانه صار سليم بقدرة قادر

سيف : لاتشك انت بأختك عاد

صقر لف على سيف وعطاه نظره تسكته : وانت ليه تدافع بعد هذي اكيد مسويه بلوى ومتسترين عليها

عمار : انا لها .. انا متأكد انه هالشي مو من باسل

صقر : اكيد .. بس ايش راح تسوي

عمار : ماادري بس انا راح اتصرف معاها

صقر حط يده على كتف عمار : لاتنسى انا موجود بالخدمه

عمار ابتسم : ماتقصر ياخوي

صقر نزل يده وهو يبتسم بداخله ( هه مادريت والله ايش اللي راح يصير لاختك )






**********





باسل دخل عيادة الدكتوره حتى يفهم حالة دينا ..

باسل : السلام عليكم

الدكتوره : وعليكم السلام

باسل : حاب افهم حالة دينا كيف

الدكتوره : دينا حالتها ماتتحمل حمل او ولاده فيه خطوره عليها وعلى الجنين لو استمرت بالحمل

باسل : طيب حتى تنزيل الجنين فيه خطوره

الدكتوره : لا بس هذا اقل من انها تكون حامل

باسل : ومتى تسوي العمليه

الدكتوره : بكرا تحاليل وفحوصات لان هي حالتها مو مثل الحالات العاديه ولازم تسوي فحوصات .. واللي بعده نسوي لها العمليه بس هذا اذا كنت موافق

باسل ارتبك خايف على دينا كثير : اكيد ماراح يصير لها شي من بعد هالعمليه ؟

الدكتوره : لا ماراح يصير لها شي .. بس هي حالتها ماتسمح لحمل ولا ولاده لازم تنتبهوا لهالشي

باسل : طيب

الدكتوره : ولا تلجأ لحبوب منع حمل بتضرها خصوصا ان سنها صغير

باسل : طيب والحل

الدكتوره : انا مااقدر اعطيك حل .. الحل بيدكم انتوا الاثنين بس اللي ابي افهمك اياه انها تحتاج لعلاج ياخذ وقت .. وانتوا بعدكم صغار لاحقين على العيال

باسل : انا عارف ان احنا صغار وبدري على هالشي .. بس انا اقصد لو صار لاقدر الله وحملت وهذا شي يكون مكتوب

الدكتوره : لازم تنتبهوا فيه خطوره عليها كبيره لازم تخلص العلاج اول

باسل ابتسم لها ..

الدكتوره : الحين لازم نسوي اجرائات العمليه ..

باسل : طيب

بعد ماخلص من الجرائات الروتينيه ..

طلع باسل من العياده وهو يفكر بحل ..

كيف يقدر يحمي دينا ومايضرها بشي ..

الحمل يضر حياتها ..

ولازم تتعالج قبل كل شي ..

جلس على الكرسي وصار يهز رجله بتوتر ..

جلس جنبه هشام : ايش فيك باسل

باسل وهو منزل راسه ويفكر بحل : خايف على دينا

هشام : من ايش ؟

باسل : الحمل مو زين لها ولازم تتعالج

هشام : طيب وين المشكله

باسل رفع راسه واخذ نفس : المشكله ان لو افترضنا حملت مره ثانيه ايش راح يصير فيها

هشام : ان شاء الله مايصير فيها شي

باسل : ان شاء الله بس احنا مانعلم الغيب ..

هشام : انت لاتوسوس

باسل : طيب فيه احد عندها الحين

هشام : اظن جنان عندها

باسل سند راسه بالجدار وغمض عينه ..

تنهد خايف عليها

حاس نفسه انه السبب بتعبها ..

هشام بعد فتره نطق : باسل عندي فكره

باسل لف عليه : فكرة ايش ؟

هشام بتردد : اذا انت خايف عليها انها تحمل مافي حل غير انكم تنفصلوا

باسل تفاجأ منه : ايش انت قاعد تقول

هشام : باسل لاتفكر بأي شي ثاني او اني للحين افكر بدينا .. انا خلاص شلتها من راسي وماشوفها غير انها اختي بس هالحل لين ماتصير زينه وتتعالج وتتخرج وانت تتوظف هذيك الساعه ارجعوا لبعض

باسل : هشام انا ماقدر استغني عنها.. هي روحي وحياتي كلها كيف تبيني اطلقها

هشام : الظاهر انت نسيت انها بنت عمك وتقدر تشوفها وتكلمها مثل ماتبي .. واحمد ربك عيلتنا نقدر نجلس مع بنات عمنا غير عن باقي العوائل

باسل بعد تتفكير هز راسه بالنفي : لا لا ماقدر اتقبل فكرة الطلاق

هشام : افرض انها حملت وهي لسه ماخلصت علاج ايش راح تسوي

باسل سكت ..

هشام : اصلا هالشي صالح لكم اثنينكم .. كلها فتره ومخلصين هالسنه والسنه الجايه اثنينكم تخرج هي من الثانوي وانت من الجامعه حتى ماتشغلون بعض انفصلوا وبعدها ترجعون مافي الا هالحل

باسل بعد تفكير : وجدي

هشام : ماعليك من جدي .. حياة دينا ولا زعل جدك وبعدين انتوا ماتلاحظوا من تزوجتوا والمصايب ورا بعض وكل يوم صاير شي

باسل : شوف لاتقول هالفكره لاحد خليها لين ماتخلص دينا من العمليه وبعدين افاتحهم بالموضوع



مروا اليومين والكل على اعصابه ..

خايفين على دينا ومن نتايج العمليه ..

خصوصا انها صغيره ..

باسل جالس على كرسي الانتظار ويهز رجله بتوتر ..

قرب منه ابوه : باسل هدي ان شاء الله مافيها الا الخير

باسل لف عليه : مو كأنهم تأخروا

ابو باسل : ماتأخروا بس انت متوتر

باسل رجع سكت وافكار توديه وتجيبه ..

لو صار شي لها مستحيل يسامح نفسه ..

طلعت الدكتوره من غرفة العمليات ..

باسل على طول راح لها بسرعه : كيف دينا الحين

الدكتوره : لا الحمد لله كويسه بس راح نخليها تحت المراقبه

باسل : نقدر نشوفها ؟

الدكتوره : لا خلوها ترتاح اليوم هي بتكون تعبانه شوي وبكرا تقدرون تشوفونها على كيفهم

راحت الدكتوره ..

وجلس باسل على الكرسي ..

ابو دينا : خلاص باسل قوم روح ارتاح ببيتكم صار لك كم يوم مانمت

باسل : لا عمي راح اجلس هنا وانتظرها لحد ماتصحى ابي اتطمن عليها

ابو باسل : قوم معانا وراك جامعه

باسل : قلت لكم ماراح ارتاح لحد مااشوفها واتطمن عليها

ابو باسل : خلاص على راحتك

تركي : بجلس معاك

باسل : مايحتاج تجلس .. انت اول سنه طب روح ماعليك مني

راحوا كلهم عنه ..

وهو ظل بروحه ..

راح لغرفة دينا ودخل بهدوء ..

وقف قدامها يتأمل ملامحها وهي نايمه بسلام ..

بريئه بكل شي ..

حتى بملامحها ..

جلس على الكرسي ومسك يدها البارده يدفيها ..

قربها من شفايفه وباسها ..

طول الوقت جالس ويتأملها ..

نعومة ملامحها ..

بشرتها الناعمه ..

شعرها الذهبي ..

كل شي فيها يسحره..

ماحس بالوقت ولا بالساعات اللي مرت وهو جالس قبالها ويتاملها ..

بعد فتره تحركت على خفيف ..

باسل حس بحركتها مسك يدها بسرعه ..

فتحت عينها بثقل شافت باسل قدامها ..

باسل باس يدها : الحمد لله على سلامتك حبيبتي

دينا تتكلم بصوت مبحوح ماينسمع : الله يسلمك

باسل حط يده على راسها يمسح على شعرها واليد الثانيه متمسكه بيد دينا : خوفتينا عليك

دينا اكتفت بأبتسامه وغمضت عينها ..

ذبلانه وتحس نفسها تعبانه ومافيها قوه ..

باسل عارف انها تعبانه ومستحيل تصح صح له الحين

باسها على جبينها وطلع ..

اهم شي تطمن عليها وسمع صوتها ..

هذا يكفيه ..






************







جوال عمار يرن ومحد حوله ..

نايمين من بعد سهرتهم بالبارح ..

صار لهم أكثر من سنه ماتجمعوا مثل هالجمعه بسبب سجن صقر ..

صقر تحرك بثقل من الشرب ..

رنة الجوال ازعجته ..

قرب من عمار وهزه وهو يتثاوب ويادوب يفتح عينه : عمااار .. عمااار

عمار لاحياة لمن تنادي ..

مكثر من الشرب ومستحيل يصحى بسهوله ..

صقر : افففف هذا ايش يصحيه الحين

رجع يهزه بقوه ويعطيه كفوف على وجهه حتى يصحى : عماااار قووم جوالك ازعجنا

عمار : همم

صقر : قوووم خلصنا من هالجوااال

عمار فتح عينه بثقل وتكلم بصوت مبحوح : ايش صاير ؟

صقر : قوم جوالك يرن له ساعه ماسكت ازعجنا

عمار اخذ الجوال بثقل وهو يادوب يفتح عينه : يوووووه هذا ابوي

صقر : طيب رد عليه

عمار : مالي خلق الحين بيقول ليه ماجيت المستشفى وماعرف ايش

صقر : ليه المستشفى

عمار : عشان اختي وسوالفها

صقر : طيب رد وخلصنا

عمار : افففف الله يصبرني بس

صقر والفضول ذابحه : رد واعرف ايش صار معاها

عمار رد : الو

ابو عمار بعصبيه : انت وينك

عمار : نايم يعني وين

ابو عمار : انت عارف ان اختك مسويه عمليه اليوم ليه ماجيت وقفت معانا

عمار : نسيت وراحت علي نومه

ابو عمار : المفروض توقف معانا

عمار : الحين خلصت عمليتها ولا لا

ابو عمار : خلصت

عمار : خلاص اجل ليه مكبرين الموضوع

ابو عمار : انت عارف خطورة هالموضوع عليها

عمار : اوهووووو علينا .. خلاص الحين هي زينه انا شدخلني

ابو عمار : انت مافي منك فايده

قفل الخط بوجه عمار من عصبيته ..

عمار ضغط على الجوال ورماه على جنب : افففف ابتلينا بهالاخت

صقر عنده فضول يعرف ايش صار لها : ليه ايش صاير

عمار : سووا لها العمليه ونزلو ولدها .. والا يبوني معاهم

صقر : هي بأي مستشفى ؟

عمار : بمستشفى الـ .....

صقر تنفس براحه وابتسم بخبث بعد ماعرف مكانها ..

عمار رجع تمدد : اقول نام بس ازعجونا بهالسالفه

صقر بخبث : ايه والله ازعجونا يالله نام ..






*************







جنان جالسه بالبيت معصبه ومتوتره ..

كيف ماتروح لدينا ..

بالها مشغول عليها وتبي تشوفها وتطمن عليها ..

ليان حاطه رجل على رجل ومروقه : مو انتي كلمتيهم وقالوا لك كويسه

جنان وهي تاكل بأظافرها : ايه بس ماراح ارتاح الا لما اشوفها

ليان : بكرا الصباح روحي وشوفيها على راحتك

جنان : لا ابي اشوفها الحين

ليان : خلي البنت ترتاح وبعدين لزقي فيها على راحتك

جنان وقفت : افففففف منك ومن برود اعصابك

راحت غرفتها وهي طفشانه ..

رن جوالها ورفعته بسرعه : هلا سدوم

سديم : هلا جنو .. شخبارها دينا

جنان : ماسكه اعصابي ودي اروح لها واشوفها

سديم : مارحتي لها يعني ؟

جنان : لا يقولون الحين تعبانه مايبون حد عندها

سديم : يعني ماتدرين عنها شي

جنان : الا كلمتهم ويقولون الحين زينه .. مشغول بالي عليها

سديم : وانا بعد

جنان : بروح لها بكرا من صباح الله خير

سديم : خلاص قولي لي اذا رحتي عشان اروح معاك

جنان : اوكي .. الله يصبرني بس للصباح

سديم : هههههههه اصبري بس

جنان : طيب

سديم : يالله اخليك الحين

جنان : اوكي



قفلت الخط وفتحت النت ..

شافت خالد شابك ..

راحت تتسلى عليه ..


جنان : انا اشك بصراحه انك تدرس طب

خالد : انا داخل آخذ لي كم شغله عشان الامتحان وبطلع .. وشوفي الحاله بزي

جنان : ماقدر عالبزي انا

خالد : عن التريقه الزايده

جنان : طيب اخليك اجل تخلص شغلك

خالد : لا تعالي .. الحين بخلص بس انتي من زمان عنك وعن دينا

جنان : انا انشغلت .. ودينا مسويه عمليه اليوم

خالد : عملية ايش

جنان : اجهاض

خالد : ليه عاد ؟

جنان : صحتها ماتتحمل انها تخلي الجنين

خالد : ابي افهم اثنينهم ايش فيهم

جنان : ليه ؟

خالد : من تزوجت وانا كل شوي اسمع ان صايبهم شي يااما حادث يااما ماعرف ايش

جنان : الكل يقول هالكلام

خالد : وكيفها الحين

جنان : مادري بكرا رايحه لها

خالد : سلمي عليها

جنان : يوصل

خالد : يالله انا طالع بروح اذاكر

جنان : الله معك



قفلت النت وماهي عارفه ايش تسوي ..

ودها تشوف صاحبتها ..

بس ماتقدر ..

الكل مانعها لانها تعبانه وبالعنايه ..

حتى رفضوا يكون فيه مرافق معاها ..

مافي بيدها شي الا انها تنتظر اليوم الثاني ..




بصباح اليوم الثاني ..


واقف عند الاستقبال ..

وهو بكامل اناقته ..

بالثوب والشماغ ..

وعليه نظاراته الشمسيه ..

تكلم بثقل : لو سمحتي غرفة دينا الحالم وين بالضبط

الموظفه : ثواني لو سمحت ... توهم ناقلينها من العنايه المركزل لغرفه 112

عطاها ظهره بمجرد ماعرف رقم الغرفه ..

حتى من غير مايشكرها ..

مشى بخطواته الثقيله بالممر ..

وهو يدور رقم الغرفه اللي قالت له عليها الموظفه ..

شاف الغرفه ..

ووقف قدامها فتره ..

وهو يضبط نفسه ..

حط يده على المقبض ..

وفتح الباب بهدؤ وهو خايف انه يكون عندها احد ..

قرر بداخل نفسه لو شاف حد معاها يسوي نفسه غلطان بالغرفه ..

مايبي حد يحس فيه

ناظر حوله ..

الغرفه فاضيه ..

مافيها احد ابد ..

رجع عينه على السرير الابيض اللي قدامه ..

ابتسم بخبث وهي يسكر الباب ..

حمد ربه ان الغرفه فاضيه ومافي الا هي حتى يخلا له الجو ..

قرب منها بهدوء..

تأملها وهو يفترسها بنظراته ..

مرر اصابعه على بشرتها الناعمه بخفه ..

ابتسم بخبث وهو يتصور الخطط اللي خطط لها لو صارت ..

قرب وجهه منها يشم ريحتها ..

تنهد على جمال هالانسانه : محد راح يخطفك غيري حرام تكوني بين يدين انسان ثاني

دينا حست بأحد حولها وتحركت على خفيف قبل ماتفتح عينها ..

لما حس صقر بحركتها ابتعد بهدوء وطلع من الغرفه قبل مايجي حد ..

اهم شي قدر يشوفها عن قريب ..

ومن غير مااحد يحس ..



بنفس الوقت كانت جنان وسديم داخلين للمستشفى ..

ووراهم السواق حامل الاغراض ..

مروا من عند صقر ومانتبهوا عليه ..

صقر وقف ناظر جنان من فوقها لتحتها : انا اوريك يابنت الضاوي .. بس خليني اتفرغ لكم صح وارد لكم الصاع صاعين ..!


.
.
.
.
.


دخلت جنان الغرفه وهي مشتاقه بشوفة دينا ..

ماتتخيل تعيش بهالدنيا بدونها ..

ركضت بسرعه وضمتها : بعد عمري الحمد لله على سلاااامتك

دينا بصوت مبحوح لانها توها صاحيه من النوم : الله يسلمك

جنان : والله خوفتينا عليك

دينا : ههههه هذا انا قدامكم

سديم : جنو اخلصي مو بس انتي وحشتك ترا حتى انا

جنان وهي شوي وبتنام جنب دينا : بس هي اختي

دينا حست بألم بسيط .. غمضت عينها : جنو شوي شوي

جنان ابتعدت بسرعه : طيب آسفه دنو عورتك

دينا ابتسمت : لا

سديم واقفه ومتكتفه : يعني انا متى راح اسلم عليها

جنان بعدت عنها : طيب عمتي يالله روحي سلمي

سديم : كان من الاول

دينا : هههههه

سديم : الف الحمد لله على سلامتك

دينا : الله يسلمك

جنان : هاه يامدام سديم ارتحتي الحين

سديم : ايه

دينا : بنات بسألكم

جنان : اسألي

دينا : انتوا كنتوا قبل مااصحى بشوي هنا ؟

سديم وجنان : لا

دينا : وماشفتوا اي حد ؟

جنان وسديم : لا

جنان : ليه ؟

دينا : انا حسيت انه فيه حد هنا والعطر بعد كان رجالي بس فتحت عيني مالقيت حد

سديم : يمكن يتهيأ لك

دينا : لا متأكده قبل ماتدخلون بدقايق

جنان : ماشفنا حد ابد

دينا سكتت ..

يمكن خوياتها صادقين ويتهيأ لها ..

محد راح يدخل ويطلع من غير مايسلم عليها لو كانت تعرفه ..





**************






بعد يومين ..

طلعت دينا من المستشفى بالسلامه ..

ورجعت لها صحتها ..

باسل ماسك يدها ويتأملها ..

خايف يفقدها بيوم من الايام

كل دقيقه يرفع يدها ويبوسها : خوفتيني عليك كثير

دينا : هذا انا قدامك مافيني شي

باسل : والله لو يصير فيك شي مااسامح نفسي طول عمري

دينا : لاتقول هالكلام

باسل : انا خايف هالشي يتكرر مره ثانيه

دينا : ان شاء الله مايتكرر

باسل بتردد : دينا انا فكرت بحل

دينا : واللي هو ؟

باسل ترك يدها وفرك جبينه بتوتر مو عارف كيف يبتدي ..

دينا : باسل احكي لي ايش هو الحل

باسل مسك يدها بقوه وحط عينه بعينها : دينا لاتفكري بيوم اني اقدر استغني او اتخلى عنك .. انتي صرتي الهوا اللي اتنفسه وروحي وكل شي .. انا ماابي اخسرك واكون السبب بعذابك .. ومالقيت الا هالحل

دينا : طيب ايش هو الحل قول لي

باسل بتوتر : ان احنا ننفصل

دينا طلعت عيونها : ننفصل !

باسل : بفترة علاجك ننفصل ومن بعد ماتتخرجين من الثانويه وانا من الجامعه نرجع نتزوج ونروح لندن انا اكمل دراساتي العليا وانتي تدرسين الجامعه .. انا ماابي اضرك او اخسرك .. ابي احافظ عليك ومافي الا هالحل

دينا تناظر بعيونه وتشوف المشاعر اللي بداخه والكل شايفها وماهو قادر يخبيها عن حد ..

باسل : احنا عيال عم وراح نشوف بعض دايم

دينا : طيب وجدي

باسل : جدي ماله دخل بحياتنا .. خلاص كافي عليه يتحكم فينا بهالطريقه .. احنا كبرنا ونقدر ندير حياتنا بعقلنا مو بعقله هو

دينا : بس اذا انفصلنا راح يكون لنا حدود بشوفة بعض مو مثل الحين ولا مثل قبل مانتزوج .. كنا صغار يعني كل شي تغير الحين

باسل : انا عارف هالشي وان علاقتنا بتكون لها حدودها بس مافي حل غير هذا

دينا وعيونها مغرقه : يعني لازم ننفصل ؟

باسل بلع ريقه وتكلم بخنقه : ايه لازم

باسل قرب منها بهدؤ وطلع من جيبه سلسال وبآخره الماسه صغيره ..

بعد شعرها عن رقبتها..

وعلق السلسال عليها ..

باسل : هالسلسال ابي اشوفه دايم عليك

دينا : ان شاء الله

باسل : راح نكون لبعض يادينا مره ثانيه وبنتزوج ونجيب عيال بس الاهم انك تقضين فترة علاجك ونفس الشي الثانويه

دينا ضمته بقوه ودموعها نزلت ..

يمكن تكون هذي آخر ايام لها تجلس معاه على راحتها ..

ماراح تقدر تجلس معاه وتمسكه وتسولف معاه مثل الحين ..

راح يختلف كل شي بمجرد انفصالهم ..

بالذات ان كان بينهم زواج ..

فبتكون العين كلها عليهم ..

ماهي متخيله كيف تبعد عنه ..

وماتشوفه قدامها بشكل يومي ..

شهقت بالبكي كل ماتتخيل كيف راح تصير الايام الجايه ..

باسل حس بدموعها وهي تبلل ثوبه ..

تقطع قلبه عليها ..

بعدها عنه بهدوء ..

ورفع يده يمسح دموعها بيده : دموعك هذي مابي اشوفها

دينا ماهي قادره تمسك نفسها : كيف ماتبيني ابكي واحنا بننفصل

باسل بروح مرحه يخفي الالم اللي بداخله من ورا هالفراق : ههههههههههه تراني مو رايح المريخ .. انا ولد عمك ومتى مابغيتيني دقي علي وتلاقيني قدامك

دينا هزت راسها بالايجاب ..

باسل باسها على جبينها : كل هذا اسويه على شانك

دينا نزلت راسها من غير ماتجاوبه وهي تلعب بدبلتها ..

مو متخيله كيف يدها بدونها ..

باسل مسك يدها وضغط على الدبله وتكلم بصوت مبحوح : هالخاتم مابيك تفسخيه لحد مانرجع لسوا

دينا رفعت راسها استغربت من طلبه : ليه ؟

باسل : ههههههههه تبينهم مايشوفون عليك دبله ويخطفوك مني

دينا : هههههههه اجل حتى انت

باسل : من غير ماتقولي لي

دينا حطت راسها على صدره ..

تسمع دقات قلبه ..

هذي آخر فتره ..

وتبي تشبع منه قد ماتقدر ..







************







جالس وهو يحك بجسمه ..

مو قادر يتحمل

حاس ان جسمه محتاج جرعه..

بس كل اللي عنده خلصوا ..

ولازم ياخذها الحين ولا يحس نفسه بيموت : صقر بترجاك عطيني جرعه .. مو قادر اتحمل

صقر ببرود وهو متمدد ويلعب بجواله بيده : ماعندي

عمار : تكفى صقر لاتورطني ابي ابره

صقر : قلت لك ماعندي

عمار قرب من عنده وهو منذل : صقر بترجاااااااك دبر لي

صقر رفع نفسه وجلس : قلناااا لك ماااااعندنا دبر امرك

عمار : ابوس يدك .. ابوس رجولك وعطني لو بس وحده وانا اعطيك اللي تبي

صقر ابتسم بخبث عارف انه بهاللحظه ممكن يسوي اي شي بس يعطيه جرعه من المخدرات: اذا تبي جرعه انا عندي شرط

عمار : قول وانا بنفذ لك واعطيك المبلغ اللي تحتاجه

صقر : انا ماابي فلوس

عمار وهو يحك انفه : اجل ايش تبي

صقر بكل وقاحه وجرئه : ابي اختك دينا

عمار طلعت عينه وارتفعت حرارته ..

عمره ماتخيل انه يطلب منه مثل هالطلب ..

صحيح يكرهها بس هذي عرضه ومايرضى عليه ..

هجم عليه رغم ضعف جسمه : يالخـ **** يالكـ**** تفكر بأختي بهالطريقه

صقر دفه من عليه .. وبسبب ضعف جسم عمار لانه محتاج لجرعة هروين طاح على الارض بسهوله : شوف انا ماراح اخسر شي بس انت الخسران .. دبر لك حد يعطيك هالسم

عمار وهو على الارض : انت من خلاني ادمن عليه يالوقح

صقر : الوقح اللي تقول عنه .. هو اللي يخليك تطير بالسما

عمار بحده : الله ينتقم منك يالكلب

صقر رفسه ببطنه : هه اذا انا كلب انت ايش اجل .. يالله فارق عن وجهي ودبر لك حد يعطيك هالسم

عمار ذابحه جسمه مو قادر يتحمل .. يسوي اي شي بس ياخذ له جرعه تريحه : طيب صقر اعطيك اي شي اللي تبيه بس الا اختي ابعدها عن الموضوع

صقر وهو مسترخي على الكنبه .. طلع من جيبه جرعه : اختك وتاخذ هالحلوه اللي بيدي

عمار ناظر الجرعه اللي بيد صقر..

جالس يحاول يقاوم ضعفه بس ماهو قادر .. بلع ريقه وتكلم بضعف : عطيني الجرعه وبعدين نتفاهم

صقر هز راسه وهو يقلبها بيده : لا .. ابي كلمة رجال .. اختك بمقابل هالجرعات

عمار تكلم وهو مخنوق : طيب خلاااص بس عطيني بمووووووووت

صقر رماها عليه : هالمره عطيتك اياها بمزاجي بس بعدين لنا حساب ثاني

اخذها عمار بسرعه وربط يده واخذ الجرعه ..

استرخى جسمه من بعد مااخذ الجرعه ..

حس انه بعالم ثاني ..

قرب منه صقر ومسكه بقوه : ان ماعطيتني اختك والله لاذلك ذل مو طبيعي واعلمك انا مين

تركه وطلع عنه ..

وظل يدور بالشوارع ..

متى راح تطيح جنان بيده لازم ينتقم منهم على اللي سووه فيه

ودينا يبيها لو ايش مايكون ..

خصوصا عقب ماانسجن ماصار فيه شي يهمه ..

مافي شي اكثر من السجن اللي دخله ..







***********





سديم مافي شي مستجد بحياتها ..

عايشه بعذاب ..

ماهي قادره تقتنع بكل شي حولها ..

ماهي قادره تتحمل ضغوطات اهلها عليها ..

اول ماسمعت الباب انفتح قامت بسرعه تروح غرفتها وتقفل الباب عليها ..

بس راشد مسكها بسرعه : انا نفسي افهم انتي ليه كل ماادخل تروحين غرفتك

سديم وهي تسحب يدها بقوه : انت ماتفهم .. كم مره قلت لك اني ماابيك

راشد : انتي لمتى بتظلين على هالحال ؟؟ الحين بنكمل سنتين وانتي لسه رافضه كل شي

سديم : انا اكرهك ماابيك افهم هالشي

راشد مسكها بقوه : انا طلاق ماراح اطلق .. صبرت سنه ونص وفيني اصبر اكثر بس اذا مفكره اني بطلقك فماراح يصير هالشي انا ماتزوجت عشان اطلق واذا مصره على هالشي مافي طلاق الا بعد ماتخلصي الثانويه

سديم غرقة عيونها : اتركني عورت يدي

راشد : انا ماابي اعذبك .. بس اللي ابيك تفهميه خلاص انتي الحين بحياة ثانيه حاولي تتقبليها

سديم سحبت نفسها بالقوه منه : اذا استخفيت تعال قرب مني ..

ركضت المطبخ وفتحت الدرج ..

دخل وراها راشد يبي يفهم ايش تفكر فيه : سديم انا نفسي افهم كيف تفكري

سديم طلعت من الدرج سكين : والله ان قربت مني لاذبح نفسي

راشد وقف مصدوم ..

ماتوقع انها بتفكر بهالطريقه : سديم انتي ايش فيك ؟

سديم : اطلع برا .. روح لزوجتك وعيالك وفكني بس .. ايش تبي فيني مو عارفه .. يعني زوجتك مو ماليه عينك

راشد واقف ومذهول من كلامها : انتي ايش جالسه تقولين

سديم : لاتضيع وقتك معاي واذا على قولتك مابتطلقني الا بعد ماخلص ثانويه خلاص لاتجي لهنا وانسى انك متزوج وحده اسمها سديم

تركته وراحت غرفتها قفلت عليها الباب ..

راشد مو فاهم كيف هي تفكر ..

حاول معاها بالطيب وماقدر وبالشده وماقدر ..

يبي طريقه بس يقدر يوصل لها فيها ومو عارف كيف ..

طلع من البيت وهو معصب ..

دخل بيته الفخم اللي يتناسب بمثل وضعه المادي ..

وهو معصب مايشوف قدامه ..

أمل شافته كيف معصب ماراحت تسأله ولا قربت منه ..

تعرفه اذا كان بهالحاله مايحب حد يتكلم معاه..

جلست بمكانها وماتحركت : اكيد مافي غيرها هالسديم اللي معصبته انا ماني عارفه ايش شايف فيها

راشد دخل غرفته..

وفتح ازارير ثوبه ..

يبي يفهم سديم ..

ماهو قادر يوصل لتفكيرها ..

فتح البلكونه وجلس على الكرسي يسترخي ..

دخلت امل بهدوء خايفه من عصبيته ..

وقفت عند باب البلكونه والهوا ييلاعب خصل شعرها : راشد

راشد فتح عينه : هلا

امل مشت بخطوات بطيئه لناحيته : ايش فيك

راشد رجع غمض عيونه : مافيني شي

امل بتردد : اكيد نفس الموضوع .. سديم

راشد تنهد : تعبتني هالبنت .. نفسي اعرف كيف تفكر ماادري

امل : خليها على راحتها

راشد : اي بنت تغريها الهدايا او الفلوس ياللي بنفس وضعها .. الحنيه الكلام الحلو .. بس هي لا .. مافي شي محركها ومصره على الطلاق .. معقوله كل هذا حب !

امل : اي حب

راشد : ولا شي

امل استغربت من كلامه الغامض : طيب يمكن اعرف اساعدك اذا قلت لي

راشد بعد فتره : هي تحب ولد جيرانهم

امل : وانت ايش عرفك ؟

راشد : انتي نسيتي اني اعرفهم من سنين طويله .. والكل يعرف قصتهم .. بس انا عارف للحين هي متعلقه فيه ومادري كيف اخليها تنساه

امل تفاجأت من هالكلام وماعرفت ايش تقول : طيب دامك تعرف انها تحبه ليه تزوجتها من الاساس .. ايش تبي بالبنت

راشد سكت عنها ولف وجهه وهو يفكر ..

امل نفسها تعرف بس راشد اذا ماحب يتكلم من نفسه مستحيل يقول شي ..

تركته ودخلت الغرفه ..

ماهي فاهمه هالغموض اللي بعلاقته مع سديم ..

وليه تزوجها رغم انه يعرف انها تحب واحد غيره ومتعلقه فيه ..

نفسها تفهم كيف يفكر ..

وايش يبي بهالبنت ماهي عارفه ..






************







سديم جالسه على الكنبه وضامه مخدتها ..

حاسه نفسها ماهي بامان معاه ..

عمرها ماحسته زوجها ..

تحسه انسان غريب دخيل على حياتها ..

ومستحيل تأمن نفسها عليه

تبي ترتاح ..

تعبت من هالحياة مو قادره تتحمل اي توتر زياده ..

رن جوالها ورفعته : الو

جنان : سدوووم وينك ادق عليك وماتردين

سديم : ماكنت ادري عنه

جنان ماعجبها صوت سديم : سدوم ايش فيك ؟

سديم تنهدت : تعبانه ياجنان خلاص زهقت من هالعيشه

جنان : ايش صاير ؟ راشد سوا لك شي ؟

سديم : وهو فيه شي غير راشد متعبني .. ابي اتطلق ومو عارفه كيف

جنان : طفشيه بحياته اذا انتي ماتبيه

سديم : الحين بنكمل سنتين ولسه على نفس وضعنا

جنان : هو ليش تزوجك ؟

سديم : مااادري زهقت وانا وافكر .. ابي سبب واحد مقنع ليه ياخذني وعنده زوجه وعيال ماادري

جنان : لانك حلوه هههههههههه

سديم : ههههه روحي بس

جنان : ههههههههههه ايه شافك صغيره وتهبلين اخذك

سديم : اقول روحي عني بس

جنان : ههههههههههههه

سديم : انا اصلا بروح انام احسن لي منك

جنان : ههههههه طيب


قفلت سديم الخط وراحت تنام ..

تريح دماغها من المشاكل والتفكير ..!





***********





صحى عمار من نومه الثقيل وهو مصدع ..

مو عارف كم نام ..

ولا هو الحين بنفس اليوم ولا اليوم الثاني ..

جلس يدلك راسه الصداع تعبه..

تذكر حكي صقر له ..

انشدت اعصابه ..

كيف يقدر يسلم له اخته حتى ولو كان يكرهها ..

هذي عرضه وسمعته اللي كان دايم واقف ضدها من خوفه على انها تسوي شي ..

مستحيل يسلمها له بيده ..

بس ايش يقدر يسوي وهو مايقدر يستغني عن المخدرات ..

قام حتى يروح بيتهم ..

انتبه على اغراض بكيس موجوده بالزاويه ..

راح فتشه ولقى انه فيه ابر هروين ..

صقر نسى ياخذه معاه ..

اخذ الكيس بسرعه وطلع من الاستراحه ..

يبي يختفي عن عيون صقر دام عنده كم جرعه ..

ماراح يقدر ينفذ طلبه ..

مو قادر يتخيل او يتصور انه يقدر يعطيها اياه ..

مهما كان هذي اخته من لحمه ودمه ..

انقهر من نفسه وكيف سلم روحه لهالنجس ..

خايف يسوي شي لاخته ..

عمره ماحس بهالخوف على اخته وعرضها ..

كان يكرهها ويتمنى اي شي يصير ويضرها ..

بس الحين غير ..

حس كيف حرارة الدم ..

وان وحده من لحمه ودمه ممكن ينتهك عرضها بسببه ..

ماقدر يتحمل او يتخيل ويتصور هالاشياء ممكن تصير ..

دخل بيتهم بسرعه وقفل عليه باب غرفته ..

طلع الابره وربط يده ..

يبي ياخذ له جرعه حتى ينسى ويروح عن باله اللي صار ..

مايبي يفكر بشي ..






*************






بعد فتره ..

خلص باسل موضوع طلاقهم ..

انتشر الخبر بالعيله كلها ..

ووصل الخبر لجدهم ..

باسل دخل مكتب جده الفخم بالاثاث والديكور ..

وهو واثق من نفسه ورافع راسه لفوق : السلام عليكم

ابو مالك جالس على الكرسي الجلد وعاطي باسل ظهره : ايش اللي سمعته

باسل وهو يجلس : ايش سمعت ؟

ابو مالك دار بالكرسي حتى يواجه باسل : ايش سالفة هالطلاق اللي طالع لنا فيها

باسل : ليه فيه شي غلط ؟

ابو مالك : الغلط راكبه كله

باسل : هذا شي عادي وطبيعي يصير

ابو مالك : انا مازوجتكم حتى تطلقوا

باسل : لازم بأوامرك نمشي ؟ ولا لازم ناخذ حتى بالطلاق ؟

ابو مالك عصب : انت ماعندك احترام

باسل : جدي انا احترمك ايه .. بس خلاص هذي حياتي وانا اللي احدد كيف ابيها مو انتوا

ابو مالك بحده : انا ابي مصلحتكم فاهم والحين تروح ترجع بنت عمك

باسل : هذي حياتي وانا ادرا بمصلحت نفسي ومصلحتها

ابو مالك : انت مو عارف مصلحتك

باسل : ابي افهم ليه تحب تتحكم فينا كلنا

ابو مالك : انا ماتحكم فيكم .. بس ابيكم تبنون حياتكم بطريقه صحيحه

باسل : كيف ماتبي تتحكم فينا .. وانت ياجدي تحكمت بزواجات عيالك كلهم .. وتبي تتحكم حتى بأحفادك الحين

ابو مالك عصب : انت ماعندك احترام لاحد ابد

باسل : الاحترام ماله دخل بالقرارات اللي آخذها بخصوص حياتي

ابو مالك : باسل اسمع الكلام ورجع بنت عمك

باسل وقف بيطلع : جدي انا آسف هالمره مو سامع كلامكم .. واحنا مو آلات تحركونا مثل ماتبون .. عندنا عقل نقدر نحكم ونقول آرائنا

ابو مالك : سوي اللي تبيه الحين بس انا راح اعرف كيف اتصرف معاكم

باسل : ايش بتسوي ؟ بترجعني لها غصب ؟ .. مافي اي قانون بالبلد يخليني ارجع عن قراري وارجعها

ابو مالك بحده وعصبيه : اطلع من المكتب الحين وحسابي معاك بعدين

باسل : راح اطلع بس اني ارجعها بهالفتره انتوا تحلمون

طلع من المكتب وهو راضي عن نفسه وعن اللي قاله ..

هم وانزاح من على قلبه ..

واخيرا قدر يوقف بوجه جده

رن جواله ..

طلعه من جيبه : هلا دينا

دينا : بشر .. ايش سويت مع جدي

باسل : تفاهمت معاه على كل شي

دينا : طيب ايش قال

باسل : تعرفي انتي جدي بس لاتخافي كل الامور ماشيه ومحد له دخل بحياتنا الخاصه

دينا : طيب باسل انا اكلمك بعدين

باسل : اوكي

قفلت دينا الخط ولفت على تركي : ايش بغيت

تركي : طمنيني ايش صار مع الاسد

دينا : هههههه وانت ماتترك حركاتك

تركي : جد ايش سوا معاكم

دينا : يقول باسل تفاهم معاه

تركي : ايه زين اجل

دينا : الا اقول

تركي : هلا

دينا : عمار لي يومين من وصلت وماشفته

تركي : مادري عنه ليه تسألي

دينا : لا بس استغربت سيارته موجوده وماتحركت وهو مو باين

تركي : انا مالاحظت سيارته

دينا : الا سيارته موجوده حتى تعال معاي وشوفها

فتحت الستاره واشرت له على السياره : شوف مو هذي سيارته

تركي وهو يصغر عيونه : ايه والله هذي سيارته

دينا : طيب هو وينه

تركي : يمكن مع اصحابه

دينا : ماتوقع اكيد هو بالبيت

تركي : طيب اذا هو بالبيت ليه مابين

دينا : مادري بس مو متطمنه للموضوع

تركي : طيب تعالي نشوفه بغرفته

دينا : لا انت شوفه انا مالي خلق اشوفه ونتهاوش

تركي : طيب بكيفك

راح تركي ووقفت دينا بحالها ..

بس فضولها خلاها تلحق تركي حتى تشوف ايش سالفة غياب عمار ..

تركي ماسك مقبض الباب يحاول يفتح الباب وشافه مقفل ..

دينا شابكه يدينها ببعض بتوتر وواقفه بعيد عن تركي بمسافه : موجود ؟

تركي : مقفل .. معناته موجود

دينا : طيب طق عليه الباب

تركي طق الباب وماسمع رد ..

لف على دينا : خلاص شكله نايم

مشى بيروح غرفته ..

مسكته دينا : لا تعال انا مو مرتاحه للموضوع مو من عادته عمار مايتحرك من البيت كم يوم

تركي يحك راسه : لاتخليني اوسوس

دينا : جد يمكن صاير معاه شي

تركي : طيب والحل

دينا : نكسر الباب

تركي : لا صعبه نكسره

دينا : مو صعبه عليكم

تركي : طيب امري لله ..

راح واخذ له سكروب وصار يحاول يفتح الباب ..

دينا : ماينفتح ؟

تركي وهو يحاول يركز : جالس احاول

دينا : اكيد فيه شي .. لو هو موجود بالغرفه كان فتح لنا الباب من زمان

تركي : اففف ماينفتح

دينا : حاول طيب

تركي : انا ماني حرامي عشان اعرف افتح بيبان مقفله

دينا : يووووه منك ياتركي حاول صدقني فيه شي ولا على هالحوسه كان سمعت صراخه

تركي : خلاص انفتح

فتح تركي الباب ودخل الغرفه ببطئ وكأنه خايف من شي ..

وقف وسط الغرفه مصدوم ..

نشف دمه وهو يشوف المنتظر قدامه ..

دينا شافت تعابير وجه تركي وخافت ..

دخلت الغرفه واول ماطاحت عينها على عمار شهقت ..

حطت يدها على فمها تكتم شهقتها ..

عمار متمدد على الارض ولونه متغير ..

له كم يوم بالغرفه ومحد داري عنه ..

منظره مهيب ..

الابره مرميه على على الارض ..

ويده مربوطه ..

مافي قلب يتحمل هالمنظر ..

قرب تركي من عمار وكأنه خايف ..

جلس على ركبه ..

ومد يده حتى يلمسه وهو يرتجف ..

لمسه وهو متردد : عمار

دينا دموعها نزلت وترتجف بخوف ..

رجولها مو شايلتها ..

المنظر يخوف : ايش فيه ؟

تركي منصدم .. : مادري

دينا : مات ؟

تركي لف عليها وصرخ بوجها : لااا عمااار مامات

دينا مو قادره تتحمل الشكل ..

قلبها يدق بقوه من الخوف ..

تركي مو عارف ايش صاير ولا هو قادر يفكر بشي الصدمه شلته .. : عمار اصحى

مسك عمار يهزه بقوه : عمار رد علي .. ادري انت صاحي يالله رد

جسم عمار يتحرك مع هزات تركي بسهوله ..

دينا قربت من تركي وهي تبكي : تركي خلاص اهدى

تركي : لا ماراح اهدى هو لازم يصحى

دينا : تركي خلاااااااااااص

تركي ضم عمار بقوه ونزلت دموعه بحرقه على اخوه : عمااار .. قوم لاتلعب علي ادري انك صاحي

دينا طاحت على الارض تبكي منهاره المنظر محد يقدر يستحمله !

 
 

 

عرض البوم صور "ميسان"   رد مع اقتباس
قديم 28-10-08, 11:44 PM   المشاركة رقم: 44
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Aug 2008
العضوية: 90861
المشاركات: 52
الجنس أنثى
معدل التقييم: "ميسان" عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 23

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
"ميسان" غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : "ميسان" المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الفصل الحادي والثلاثين



الاجواء متوتره بداخل القصر الكبير ..

انتشر خبر الوفاه ..

والكل منصدم من السبب ..

محد توقع انه يموت بسبب جرعه زايده ..




ماسكه ثوبه وتضربه بقوه على صدره ..

دموعها تنزل بحرقه ..

كل دمعه تحرق قلبها اكثر من الثانيه ..

اللي صار لها مو بسيط ..

عيونها منفخه من كثر البكي

ووجها احمر ..

تتكلم بصوت متقطع ومبحوح وهي تضربه على صدره : كله منك انت .. انت اللي ذبحته

ماسكتها حنان تبعدها وتحاول تهديها وهي تبكي : خلاص ياهناء هدي

ام عمار وهي منهاره : هوه اللي ذبحه دلعه ومامنعه من شي لبى له كل طلباته لحد ماضيعه من ادينا

حنان ماسكتها بالقوه : خلاص هناء قطعتي قلوبنا

ام عمار تأشر على مكان قلبها : يعني انا قلبي مو محروق على ولدي .. هذا ولدي ومتوفي بـ ...

ماقدرت تكمل كلامها وطاحت مغمى عليها ..

التموا عليها يحاولوا يصحوها ..

ابو مالك واقف ومو متحرك من مكانه ..

الخبر كان صدمه كبيره للجميع ..

مو قادر يرد بكلمه وحده على كلام ام عمار ..

كلامها صحيح ..

هو السبب بكل شي صار ..

هو اللي ذبحه وموته ..

سلمه كل شي من غير مايحاسبه ..

وكل ماطلب منه شي لباه له بسرعه ..

عطاه حساب خاص ومبالغ تدخل فيه من غير مايحاسبه على الصرف ..

وبالنهايه يموت بجرعه هروين زايده ..!

حس انه بمثل الدوامه وهو يفكر بهالافكار ..

الكل يلومه ويحمله الذنب ..

آآآه لو يقدر يرجع الزمن لورا ..

كان صلح اشياء كثيره

هالشي كسره كثير ..

وكسر جبروته وقوته ..

حس نفسه بدوامه والدنيا تدور فيه ..

طلع من المكان اللي ام عمار فيه ..

مايبي يسمع لوم اكثر يهزه ..





.
.
.
.
.
.





تركي جالس بالعزا وهو مصدوم ..

منظر عمار وهو بالغرفه مو غايب عن عينه ..

دموعه تنزل من غير ماترف له عين ..

مايحس باللي حوله وباللي يعزوه ..

قرب منه طارق وبيده كاسة مويه ..

حط يده على كتفه : تركي ..

تركي سرحان وماهو منتبه لشي ..

طارق : تركي اشرب هالماي مو زين اللي انت تسويه

تركي : عمار مات

طارق : الله يرحمه ومالنا الا الدعاء

تركي نزلت دموعه : شفته وهو ميت

طارق : اذكر الله .. وكلنا ماشيين على هالطريق

تركي : بس ماتوقعت مخدرااااات !

طارق : قوم معاي .. اقرا لك قرآن

تركي : مو قادر انسى شكله وكيف الابره جنبه

طارق : قوم اذكر ربك .. ومانقدر نسوي شي غير ان احنا نترحم عليه ..

تركي ضم طارق وصار يبكي بحرقه : هذا اخوي ياطارق .. رغم اللي سواه بس يضل اخوي

طارق : قول لا اله الا الله وكلنا ماشيين على هالطريق

تركي : كله من جدي هو اللي وصله لهالطريق .. لو مادلعه وعطاه كل شي كان ماصار اللي صار

طارق : كلمة لو الحين ماتنفع بشي مانملك الا الدعاء الحين وجدي ..

سكت بس شاف جده يدخل المجلس ..

دخل ابو مالك وهو منكسر ..

حاس ان كل اللي كان يسويه غلط بغلط ..

جلس بصدر المجلس وهو بحس نفسه مخنوق مو قادر يتنفس ..

فتح ازارير ثوبه الاوليه حتى يقدر يتنفس ..

بس الكتمه كل ماجا لها وتزيد ..

حط يده على فخذ ابو باسل وشدر عليها ..

ابو باسل لف على ابوه : يبه فيك شي ؟

ابو مالك ماصار يشوف شي وكل شي مشوش قدام عينه

ابو باسل خاف عليه اكثر : يبه رد ايش اللي تحس فيه ؟

ابو مالك مايرد غاب عن الوعي

ابو عمار : خلينا نطلب الاسعاف

ابو باسل : بسرعه




نقلوا ابو مالك للمستشفى بسرعه ..

من كثر ماحس انه هو السبب بموت حفيده تعب ..


بعد فتره طويله ..

طلع الدكتور من غرفة العنايه المركزه ..

ووجهه مايبشر بالخير ..

ابو باسل : كيف حالة الوالد

الدكتور : مااخبي عليك حالته بخطر

ابو باسل : كيف يعني بخطر

الدكتور : انصاب بجلطه ولازم تمر 48 ساعه حتى نعرف كيف حالته

ابو باسل : طيب نقدر نحوله لاي مستشفى بالخارج حتى يتعالج

الدكتور : لا حالته حرجه .. ومايقدر على التنقل .. فيها مخاطره كبيره على حياته

ابو باسل : والحل ؟

الدكتور : الحل انكم تدعون له يقوم بالسلامه احنا سوينا اللي علينا والباقي على ربنا


ابو باسل جلس على الكرسي ..

وهو يفتح زرار ثوبه حتى يقدر يتنفس..

يفكر بحل ينقذ فيه ابوه ..

كيف هالمصايب اللي جايه ورا بعض ..

رن جواله ورد عليه وهو مخنوق : هلا حنان

حنان : طمني كيف ابوي

ابو باسل بضيقه : ادعي له

حنان : ليه ايش فيه؟

ابو باسل : صايبته جلطه وحالته خطره

حنان نزلت دموعها : خلينا نسفره لبرا

ابو باسل : فكرت بهالشي بس قال الدكتور صعب .. حالته ماتسمح

حنان : والحل طيب

ابو باسل : الحل انك تدعين له

حنان وهي تبكي : لا حول الله .. ليه المصايب تجي كلها مره وحده

ابو باسل : اذكري ربك .. وهذا اختبار لنا

حنان : لا اله الا الله

قفلت الخط ..

وغطت وجهها تبكي

ام باسل قربت منها : ايش فيك حنان

حنان ضمت ام باسل وشهقت بالبكي : ابوي تعبان

ام باسل بخوف : ايش فيه عمي

حنان : صالح يقول انه صايبته جلطه

ام باسل : لا حول الله .. الله يقومه بالسلامه ..


طلعت جنان من الغرفه وسكرت الباب بهدوء


ام باسل لفت على جنان : كيفها الحين ؟

جنان : بالموت نامت .. كل شوي وتنقز تتذكر عمار

ام باسل : الله يعينها .. اللي شافته مو بسيط

جنان : تقطع القلب لما تفز من نومها

ام باسل : الله يصبرها

جنان : انا بروح عندها يمكن تحتاج شي

ام باسل : ايه خليك جنبها يكون احسن

طق الباب باسل ودخل : كيفها دينا

ام باسل : تعبانه شوي

باسل ارتخى على الكنبه وغمض عينه : الكل نفسيته تعبانه

ام باسل : اللي صار مو بسيط وبالذات دينا وتركي لانهم هم اللي شافوه

باسل : والحين كملها جدي بعد والله يستر

ام باسل : الله يقومه بالسلامه

باسل : انا بروح المستشفى .. تامريني على شي

ام باسل : سلامتك


طلع باسل وراح للمستشفى ..

شاف ابوه يتناقش مع الدكتور ..

قرب منه : هلا يبه

ابو باسل لف عليه : ليه خليت العزا وجيت .. المفروض توقف مع عمك وعياله

باسل : بس حبيت اعرف حالة جدي

ابو باسل : جدك ادعي له الله يقومه بالسلامه

باسل : الله يشافيه يارب

ابو باسل : لحد الحين حالته مو مستقره وماصحى لاحد

باسل : طيب ليه مانسفره لبرا

ابو باسل تنهد : انا قلت هالشي .. بس الدكتور يقول حالته ماتسمح

باسل مرر يده بشعره : لاحول الله .. المصايب كلها مره وحده

ابو باسل : مانملك الا الدعاء

باسل بخاطره ( هذا جزاء الظالم .. ظلمنا بتعامله وهذي آخرته ) : طيب يبه انت روح ارتاح وانا بجلس هنا

ابو باسل : اساسا جلستنا كلنا مالها فايده

باسل : خلاص خلنا نروح البيت عشان نرتاح ..







*************






قدام القصر الكبير ..

مكان العزا ..

وقف سيارته بعيد حتى يعزيهم بوفاة صاحبه ..

احيانا يندم نفسه ويحس انه هو السبب بوفاته ..

جلس فتره بالسياره ومانزل ..

سيف حط يده على كتفه : ماراح تنزل ؟

صقر : الا الحين نازل

فتح الباب ونزل قفل السياره ..

بس شاف من بعيد ماهر وهو داخل ..

رجع للسياره ..

سيف : ايش فيك صقر ؟

صقر : ماهر موجود

سيف : واذا موجود ؟

صقر : يالغبي هو يعرفني ومو وقته انه يعرف اني طلعت من السجن

سيف : ايش بيسوي

صقر : ماادري بس انا برجع .. اذا انت تبي تدخل بكيفك

سيف : لا راجع معاك

ركبوا السياره وحركوا عن المكان قبل مااحد يشوفهم





***********




مرت الايام ..

وخلصت ايام العزا ..

وابو مالك على نفس حاله ماتغير ..

ابو عمار : الحين يعني مافي له اي حل

الدكتور: للاسف لا .. احنا سوينا اللي علينا والباقي على ربنا

ابو عمار : شكرا ..

طلع من العياده وجلس عند ابو باسل : مايصير نظل جالسين كذا

ابو باسل : يعني ايش بأيدنا

ابو عمار : مادري بس لازم نسوي شي

فجأه شافوا حركه غريبه من ناحية غرفة ابو مالك ..

ابو عمار وقف مستغرب : ايش صاير ؟

ابو باسل : علمي علمك

ابو عمار قرب منهم : فهموني ايش صاير

الدكتور : لو سمحت اجلس

دخل الدكتور الغرفه بسرعه ..

ووقف ابو عمار وهو على اعصابه : طيب حد يفهمنا ايش السالفه

ابو باسل : خلاص يامالك اهدى

ابو عمار : وين اهدى ومحد مفهمنا ايش صاير

ابو باسل : تعال اجلس وارتاح .. الحين بيفهمونا

جلس فتره طويله وماتحمل ..

اعصابه فلتت ..

ابو عمار وقف : لا انا فلتت اعصابي على الاقل حد يفهمنا ايش صاير

طلع الدكتور من الغرفه ووجهه مايبشر بالخير ..

ابو باسل وقف : فهمنا يادكتور ايش صاير ؟

الدكتور : احنا سوينا اللي علينا وحاولنا قد مانقدر ننقذه لكن – حط يده على كتف ابو باسل – شدوا حيلكم .. البقى براسكم

ابو عمار جلس على الكرسي مصدوم ..

فتح ازارير ثوبه بقوه ..

اول شي ولده والحين ابوه ..

مين يقدر يستحمل كل هذا

ابو باسل جلس : لاحول ولا قوة الا بالله

ابو عمار غمض عينه ..

يتذكر كل لحظات الخلاف اللي كانت بينهم ..

يتذكر اللحظات الحلوه والمره

يتذكر كيف كانت علاقته مع عمار وكيف ضاعوا اثنينهم بلحظه ..

(( وجهه صاير احمر من العصبيه ..

مو عاجبه الوضع ..

ولا عاجبه الدلع الزايد له : يبه هو ولدي .. مو عاجبني كيف تعامله

ابو مالك : انا عارف مصلحته ومايحتاج تعلمني

ابو عمار : يبه انت بتضيعه

ابو مالك : شوف يامالك .. ان سمعت انك مهزأه ولا معاقبه ماتلوم الا نفسك

ابو عمار : انا مو عاجبني طريقة تعاملك معاه ودلعك له .. راح يضيع بالهطريقه

ابو مالك : عمار مالك دخل فيه

ابو عمار : انت ليه تدخل بحياتي كلها .. بزواجي وبعلاقتي مع عيالي

ابو مالك : انت مو عارف مصلحة نفسك ولا تعرف تتصرف .. جايب لي وحده مو عارفين اصلها من فصلها وتقول تعرف مصلحة نفسك

ابو عمار : انت متى بتخليني اتصرف مع عيلتي باللي يعجبني .. تدخل فيني بكل صغيره وكبيره .. انا كبرت وابي اعامل عيالي بالطريقه اللي تعجبني مو اللي انت تعجبك

ابو مالك : اذا عرفت تتكلم معاي عدل .. هذيك الساعه اخليك على كيفك

ابو عمار : احنا عمرنا مابنتفاهم يايبه .. وبنظل دايم بخلاف ! ..))

فتح عينه على لمسة يد اخوه صالح : يالله ياخوي قوم معاي

ابو عمار مسح دموعه اللي نزلت وقام مع اخوه ..









************







بعد ماخلصت ايام العزا الثاني ..

دينا متمدده على السرير وتعبانه ..

مو قادره تتحمل اللي صار ..

توها طالعه من عمليه ..

ومرهقه ..

وجات هالمصايب تعبتها اكثر واكثر : جنو جلسي معاي

جنان وهي جالسه جنبها على السرير : لا خلاص بروح البيت .. وانتي ارتاحي لاتفكرين كثير

دينا نزلت دموعها : مو قادره ماافكر

جنان : خلاص ريحي نفسك .. ليه البكي الحين

دينا : رغم اني اكرهه .. بس مو متصوره انه مات

جنان : ترحمي عليه

دينا : هو اخوي ياجنو على كل اللي سواه فيني راح يظل اخوي

جنان ماعرفت ايش تقول .. نفسية دينا تعبانه : خلاص دنو انتي نامي وارتاحي .. وكلنا ماشيين على هالطريق

دينا : مو قادره انسى شكله وهو بالغرفه

جنان : دينا اذكري ربك ونامي .. اللي صار صار ماتقدرين ترجعين شي

دينا : حتى جدي مو قادره اتخيل انه راح

جنان : يوووه دينا خلاص ارحمي نفسك

انطق الباب ودخل تركي : ممكن ادخل

جنان : مو انت دخلت وخلصت

تركي ابتسم وهو يشوف دينا كيف انفها الصغير احمر..

وعيونها منفخه وحمرا من كثر البكي ..

قرب منها وجلس على السرير : الحين ليه كل هالبكي

دينا جلست وضمت تركي بقوه وهي تبكي : مو قادره اتخيل كل اللي يصير

تركي وهو يمسح على ظهرها : اششش خلاص دنو ارتاحي

جنان وقفت واشرت لتركي انها طالعه ..

تركي هز راسه لها ..

طلعت جنان وخلت تركي ودينا ياخذوا راحتهم ..






*************







خالد مقابل جهازه الكمبيوتر ويتصفح النت ..

زهقان وهو جالس ينتظر : غريبه هذي مختفيه لها فتره

رن جواله ورفعه : هلا مهند

مهند : ياخي انت وينك صار لك فتره ماتنشاف

خالد : ابد بالبيت

مهند : ايش تسوي ؟

خالد : نوم واكل و نت

مهند : يالله بس بمرك نطلع

خالد : مالي خلق

مهند : ماعلي منك بمرك ونطلع

خالد : طيب

مهند : يالله جهز نفسك

قفل الخط وراح ياخذ له شور عشان يطلع ..

لبس بنطلون جيبنز وتيشيرت اسود ..

نزل وهو ماله خلق وتفكيره كله بالنت ..

دخل السياره : السلام عليكم

مهند : وعليكم السلام .. زين قدرنا نشوفك

خالد : يعني دراسه وحوسه ايش تبي بعد

مهند بخبث : ايه ياليت دراسه

خالد : ايش تقصد؟

مهند : هههههه ولا شي بس اللي ماخذ عقلك يتهنا به

خالد لف وجهه : والله ماعندك سالفه

وصل القهوه ..

خالد لف على مهند : كان قلت لي جايين للقهوه على الاقل اجيب لابتوبي

مهند : انت ايش سالفتك مع النت

خالد : مافي سالفه

مهند : لاتخاف جايب لابتوبي معاي

خالد : زين اجل

دخلوا القهوه وسلموا على اصحابهم ..

جلس خالد وبسرعه فتح اللاب توب وشبك بالنت ..

مهند يناظره وهو شاك فيه ..

تصرفاته ماهي طبيعيه هالايام ..

ودايم على النت..

أكيد فيه سالفه وهو مايدري عنها ..

بعد ماشبك على الماسنجر ..

بالبدايه انبسط لما شاف توبك مشابه لتوبكها ..

بس بعدين صابته خيبة امل ..

مهند قرب من خالد : خالد .. انت وراك سالفه

خالد : انت ايش سالفتك اليوم علي

مهند : انت اللي ايش سالفتك ؟

خالد : ماعندي سالفه

مهند : الا .. صاير مو طبيعي هالايام

خالد : مـ ...

قاطعه صوت في الايميل ينبهه بدخول احد جديد

خالد نقز : جنو

مهند ناظره بأستغراب ..

ايش هالاهتمام كله ..

ومين هالجنو اللي نقز لها من اول ماسمع الصوت ..

معقوله هذي جنان نفسها : خالد

خالد وهو مندمج مع المحادثه : هم

مهند : مين هذي جنو

خالد : جنان

مهند : ايش عندك معاها

خالد مارد عليه وظل ساكت ..

مهند : خويلد لايكون ....

خالد لف عليه : لايكون ايش

مهند بشك : تحبون بعض ؟

خالد : افففف منك

مهند : رد علي


خالد : جنو شوي بس اشوف سالفة مهند اللي ناشب لي

جنان : طيب


خالد لف على مهند : نعم ارد على ايش

مهند : انتوا بينكم شي .. يعني تحبون بعض

خالد : ايش هالاسلوب تحبون بعض

مهند : ماعليك من اسلوبي بس جاوبني ايش اللي بينكم

خالد : مافي بينا شي ايش فيك صاير تحن علي من الصبح

مهند : لان اللي واضح ان فيه بينكم شي مو طبيعي

خالد : كل الحكايه انها فتره مادخلت وانشغل بالي عليها

مهند : انت تحبها ؟

خالد : لا

مهند : لا تخبي علي .. ترا واضح عليك

خالد : تعجبني وبس فيه شي غلط

مهند : وهي ؟

خالد : ماتدري عن شي

مهند : ليه ؟

خالد بلع ريقه : ماقدر اقول لها شي

مهند ناظره بأستغراب : فيه احد يحب وحده ويخبي هالمشاعر بداخله

خالد : مهند افهمني .. هي تحب انسان ثاني .. تحب ولد خالتها وانا مستحيل اجي ببساطه واهدم اللي بينهم او اشوش على مشاعرها

مهند : وانت بتظل كذا بس حب من طرف واحد ايش لك فيها اجل

خالد : مشاعري مو بأيدي .. عجبتني من غير مااحس رغم اني كنت اكرهها واكره شوفة نفسها وغرورها وكبريائها .. بس بعدين تغير كل شي .. وبعدين انا مو نذل اخرب عليها حياتها وهو بيكون شريك حياتها

مهند : وانت ؟

خالد : انا الله لي .. بس هي لازم تعيش حياتها بعيد عني ومع اللي تحبه .. ومااجبرها تحبني بالغصب

مهند : انت انسان غريب

خالد : مو غريب بس مثل ماانا ماارضى حبيبتي حد ثاني يلف مخها هو بعد ماراح يرضى

مهند : ايه وعذب نفسك

خالد : اني اشوفها مبسوطه مع حبيبها هذا يكفي .. يالله بس خليني ارجع لها قبل لاتطلع

رجع للابتوب حتى يسولف معاها ..


خالد : باك

جنان : ولكمو

خالد : يسلمووو

جنان : ايش فيه مهند

خالد : ماعنده سالفه .. ماعليك منه الا انتي وينك مختفيه فتره طويله

جنان : شسوي انشغلت مع دينا

خالد : ليه عسى ماشر ؟

جنان : ابد توفى اخوها وجدها

خالد : اي اخو لايكون عمار ؟

جنان : ايه

خالد : من ايش توفى

جنان : جرعة هروين زايده

خالد : ياساتر .. بس افتكت منه

جنان : ايه قول لها هالكلام عشان تهب فيك

خالد : هههههههه لا ماراح اقول شي

جنان : المهم انا طالعه

خالد : بدري

جنان : من عمرك .. بس بروح عندي كم شغله

خالد : اهاا

جنان : يالله باي



طلعت جنان من النت ..

وخالد لف على مهند بحقد : اففففف كله منك ومن هذرتك اشغلتني عن البنت لحد ماطلعت






************





جنان بعد ماقفلت النت نزلت تجلس مع اهلها ..

كانت ليان جالسه جنب امها وحاطه راسه على كتفها ..

جنان وهي تجلس : اوه كالعاده لينو لازقه عندنا

ليان : يوووه جنو ترا مالي خلق كلامك

ام جنان : حبيبتي جنان اتركي اختك ترتاح .. تعبانه شوي

جنان : ليه ايش فيها الخانو

ام جنان تبتسم وهي مبسوطه : بتصيري خاله

جنان فهت شوي وماستوعبت الكلام : كيف ؟

ام جنان : انتي بتصيرين خاله وانا بصير جده وليان بتصير ام

جنان لسه مصدومه : مافهمت

ليان ترفع راسها : يالمفهيه يعني انا حامل

جنان : خييير .. حامل !

ليان : ايه

جنان : وجع توك متزوجه لازم تحملين الحين

ام جنان : جنان ايش فيك هذا بدل ماتقولين لاختك الف مبروك .. كذا تتنرفزين

جنان مسكت اعصابها ماتدري ليه غارت وتنرفزت : مافيني شي بس مو حابه اصير خاله الحين

ماهر دخل : مين اللي ماتبي تصير خاله

ليان : اختك جنان فيه احد غيرها

ماهر قرب منها وقرصها على خدها : فيه احد مايحب يجيه ولد او بنت اخت

جنان : ايه انا

ليان : ماعليك منها هذي غريبة اطوار

ماهر : ايه والله

ليان : تدرون ايش خاطري فيه

جنان : يالله بدينا بالوحام

ماهر وهو يجلس جنبها ويمسك بطنها : تدللي بس عشان ماهر الصغيرون

ليان تضربه على يده : يالله بس جوز عني

ام جنان : ههههه خلو اختكم على راحتها .. يالله قولي ايش خاطرك فيه

ليان : خاطري اشم ريحة البحر

جنان : ههههههههه بالله عليكم هذا وحام .. مالقت لها الا بحر

ام جنان وهي تضم ليان : لعيون اول حفيد نوديها احلى شاليه

ليان : شفتي كيف هذي الناس اللي تفهم

جنان تكش عليها : مالت عليك وعلى وحامك

ليان : هذي اللي بكفخها

ماهر : ارتاحي بس لايصيب ماهر الصغيرون شي

ليان : شف الثاني بعد

ام جنان : هههههههه ماعليك منهم

ليان : طيب متى نروح الشاليه

ماهر : خلوه بالويك اند ونسوي جمعه للعائله بهاليوم خالاتي وخيلاني والشباب وننبسط

ام جنان : خلاص ماهر انت رتبها واحنا نروح

ماهر : اوكي

ليان : لا لا خلاص هونت مانبي نطلع شاليه .. مالي خلق

جنان : يالله اخذوا لكم على دلعها

ليان : انتي روحي غرفتك وفكينا من شرك

جنان : انا رايحه من غير ماتقولين

دخلت غرفتها وهي مقهوره ..

مو متخيله تجي وحده صغيره او واحد وياخذ الدلع كله ..

تمددت على السرير وهي تتنهد ..

رن جوالها ورفعته : الو

سديم : الله شفيك ماعندك اخلاق

جنان : طفشانه

سديم : ليه ؟

جنان : الاخت ليان حامل

سديم : مبروووووووووووك

جنان : لاتباركين

سديم : ليه ؟

جنان : بس مو مبسوطه للموضوع

سديم منصدمه منها : والله انك غريبه

جنان : ماابي اصير خاله .. احس نفسي عجوز

سديم : ههههههههه والله انك غريبة الاطوار

جنان : يوه شفيكم .. كيفي مابي حد فوق راسي

سديم : ههههههههه والله انتي مو صاحيه

جنان : ماعلي منكم .. مابي بنت اخت

سديم : بالعكس وناسه بكره يجي البيبي وبتشوفين كيف بتحبيه

جنان : هين احبه

سديم : اقول انتي محد يكلمك وانتي بهالاخلاق

جنان يكون احسن بعد


قفلت الخط وتمددت على سريرها تنام ..

مالها خلق شي







***********






خالد رجع البيت بالليل متأخر ..

جلس على الكرسي

وفتح الدفتر الخاص فيه ..

المغلف بالقماش العاجي ومبين كأنه قديم ...

اللي يخبي فيه مشاعره وخواطره ..

هالدفتر هو صاحبه بوحدته ..

يقدر يبوح عن مشاعره وقت مايبي ..

بدون مايأذي احد فيها ..

طلع القلم وبدا يخط بيده كلمات طالعه من قلبه ..

مو قادر يخبيها ..



صمتٌ أسقطني في دوامة المجهول

لـ يغرفني في كوب الـ إستفهام .!

ويشعلني كجمرة الشتاء .!



لـ أحرف أسئلةٍ لم تضع بعد نقاطها .!

كيف لكي أن تنتطقي .!؟


لتعلني ميلاد فجرٍ جديد

من صبحٍ لا أعلمه .!


أيتها المتمردة سطر قلبي الجديد ..

أحبك .. بلغة إشارة تبعثها نظراتك الدافئة بين أضلعي .!

أحبك .. بصمت محارب فقد سلاحه أمام جيشك الصامت .. !

أحبك .. كـ لوحة .. تعبر بلا صوت .!


هيا أطلقي عنان لسانك لصدى الريح

كي يولد حبنا من عدم .!




بعد ماخلص من الخاطره ..

قفل الدفتر وتمدد على السرير وغمض عينه ..

يفكر بجنان وكيف خذت عقله وقلبه بهالفتره البسيطه ..

(ليتني بس اقدر اقول لك كلمة أحبك )




**************




باليوم الثاني..

صحت من النوم جنان ..

تدور لولي قطوتها وين راحت ..

مالقتها ..

نزلت لهم تحت حتى تسألهم اذا شافوها ..

شافت امها جالسه : صباح الخير ماما

ام جنان : صباح النور

جنان : ماما ماشفتي لولي

ام جنان : انا قلت لبندر يجي وياخذها

جنان انصدمت : لييييييييه ؟

ام جنان : انتي عارفه اختك حامل ومو زين لها وانا من البدايه ماكنت راضيه فيها

جنان تطق رجلها على الارض : افففففف منكم

راحت غرفتها وهي تتحلطم : يعني لازم ياخذوها مني

رفعت جوالها ودقت على بندر ..

رد عليها بندر وهو مروق : هلا نونه

جنان : وين لولي

بندر : ههههههه الناس تسلم اول وبعدين تسأل عن اللي تبيه

جنان : مالي دخل وين لولي

بندر : خلاص اخذتها

جنان : وليش تطاوع امي

بندر : لان معاها حق .. هذي تضر والحين ليان حامل ومو زين لها

جنان : اففففف منكم

بندر : جنو .. خلاص ولا يهمك كلها قطوه وبعدين ليه مارحتي المدرسه اليوم

جنان : مالي خلق اداوم

بندر : ليه ؟

جنان : بس مزاج

بندر : انتي مزاجيه بشكل

جنان : ابي لولي

بندر : راح اعوضك بعدين

جنان : طيب نشوف


قفلت الخط وجلست زهقانه ..

مو عارفه ايش تسوي ..

فتحت النت تتسلى مع انها متأكده ان محد شابك بالايميل بهالوقت ..

اول ماشبك ايميلها انصدمت من خالد انه موجود ..


جنان : خالد ايش عندك شابك هههههههه

خالد : الناس تسلم تقول صباح الخير شي .. مو على طول ليه شابك

جنان : طيب صباح الخير .. بس ماعندك دوام

خالد : اسألي نفسك اول

جنان : هههههههههه لا انا متعيجزه اروح

خالد : يالسودانيه يالزوله

جنان : مالزول غيرك .. قول لي غريبه داخل النت الحين

خالد : ابد ماعندي جامعه اليوم

جنان : والله انت والطب من جنبها

خالد : لاتطنزين علي

جنان : هههههههه

خالد : طيب طمنيني عليك .. كيفك ؟

جنان : زفت

خالد : ليه ؟

جنان : بندر كأنه يهدي الهديه وخاطره فيها

خالد : ليه ايش مسوي ؟

جنان : اخذ لولي .. مسوي فيها خايف علي

خالد : انتي ايش لك بهالسوالف .. عاد مالقيتوا الا قطوه

جنان : وانت ايش دخلك .. انا حره فيها

خالد : دخلني الباب

جنان : ياسخفك

خالد : مو اسخف منك

جنان : اففف

خالد : اذا انتي تحبيه خلاص طيعي كلامه وخلي القطوه تبعد عنك .. تراها مو زينه لك

جنان : اجل ليه اهداني اياها من البدايه

خالد : الله يعينه عليك .. وعلى عنادك .. لاتتعبين الرجال

جنان : طفشانه .. كافي ان اختي حامل

خالد : مبرووووك بتصيرين خاله

جنان : لاتبارك .. حاسه نفسي بصير عجوز بكلمة خاله

خالد : ههههههههه انتي عليك افكار مادري ايش تبي

جنان : انت مالك دخل فيني

خالد : ايه اكيد مالي دخل فيك

جنان : انا اروح اكمل نومي اريح لي منك ..

خالد : بكيفك



بعد ماطلعت جنان من النت خالد استرخى على الكرسي يفكر بمشاعره ..

وكيف انه ماله حق يفكر فيها او انه يعترف لها باللي داخله ..

ولازم مايبين لها هالشي ..

مو هو اللي يخرب بين اثنين ..

لازم يفرح لفرحها ..

واذا شافها مبسوطه هو راح ينبسط ..

بس اهم شي مايخرب حياتها .. !






************





بعد ماخلص دوام المدرسه ..

رجعت للبيت وهي زهقانه ..

زهقت من هالروتين اليومي : افففففف متى نخلص من هالمدرسه ونرتاح

دخلت الغرفه ورمت عبايتها وأغراضها ..

فتحت دولاب ملابسها تختار لها شي تلبسه بعد ماتخلص شاور ..

محتاره ايش بتلبس ..

بس سمعت صوت ارعبها من وراها ..!

: ليه محتاره .. تبيني اساعدك بشي



.
\
.
/
.
/
.
/

 
 

 

عرض البوم صور "ميسان"   رد مع اقتباس
قديم 28-10-08, 11:47 PM   المشاركة رقم: 45
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Aug 2008
العضوية: 90861
المشاركات: 52
الجنس أنثى
معدل التقييم: "ميسان" عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 23

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
"ميسان" غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : "ميسان" المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الفصل الثاني والثلاثين



بعد ماخلص دوام المدرسه ..

رجعت للبيت وهي زهقانه ..

زهقت من هالروتين اليومي : افففففف متى نخلص من هالمدرسه ونرتاح

دخلت الغرفه ورمت عبايتها وأغراضها ..

فتحت دولاب ملابسها تختار لها شي تلبسه بعد ماتخلص شاور ..

محتاره ايش بتلبس ..

بس سمعت صوت ارعبها من وراها ..!

: ليه محتاره .. تبيني اساعدك بشي

سديم نقزت : بسم الله

راشد : بسم الله عليك

سديم لفت عنه وشغلت نفسها بملابسها : نعم ايش تبي

راشد : ولا شي جاي اتطمن عليك

سديم لفت عليه : تطمنت خلاص ؟ يالله روح بيتكم

راشد : ماتطمنت عليك لسه

سديم : ابي افهم انت ماوراك شغل ؟

راشد ببرود : لا خلصت شغلي

سديم : مو انا قلت لك لاتحاول انك تقرب مني

راشد مقرر يستخدم معاها طريقه جديده بالتعامل ...

لعل وعسى تنفع معاها ..

جلس على الكنبه واسترخى : اوكي انا اليوووم بجلس هنا ابي ابعد عن اجواء البيت والشركه وبنفس الوقت اغير جو

سديم ضربت رجلها على الارض : افففففففف منك

راشد : شوفي من اليوم وطالع متى ماحبيت ارتاح راح اجي

سديم وهي تطلع من الغرفه وتدخل غرفه ثانيه : اذا ناوي تنجن انا راح اجننك .. والله لاوريك

سكرت الباب بقوه ..

راشد : هههههههه انا اللي راح اوريك مو انتي اللي بتوريني

رن جوال سديم ..

راشد تلفت يدور الجوال ..

شافه واخذه ..

راح للغرفه اللي فيها سديم ..

طق الباب ببرود : سديم افتحي

سديم من ورا الباب : نعم ايش تبغى

راشد : ماتسمعين جوالك يرن

سديم : اففف منك .. بالطقاق

راشد : يعني ارد عليهم واقول بالطقاق

سديم خافت يكون فارس : لا

فتحت الباب وسحبت جوالها من يده وقفلت الباب بسرعه

راشد : هههههههه انا راح اوريك

سديم اخذت جوالها وهي متنرفزه : انا اوريك .. جاي عشان تنرفزني .. انا اللي راح انرفزك

رفعت الجوال وردت عليه بدون نفس : الو

جنان : هههههههه اعصااااااااب شفيك متنرفزه

سديم : مافيني شي

جنان : باين انك متنرفزه ايش فيك ؟

سديم : راشد

جنان : يااحنا وياذا الراشد .. ايش مسوي بعد

سديم : جاي عندي ومتكي يقول يبي يسترخي هنا

جنان : ههههههههه وانتوا بعدكم

سديم : ايه لحد مايطلقني

جنان : انا نفسي اعرف هو كيف تزوجك وليه

سديم : ليه هذا اللي بيجنني .. بس هو صاحب عمي من زمان

جنان تفاجأت : صاحب عمك ؟

سديم : ايه وانا من هبالي لما كنت صغيره اناديه عمو راشد .. والحين مع وجهه صار زوجي

جنان : هههههههههههههههههههههه

سديم : على ايش تضحكي

جنان : هههههههههه مو قادره اتخيل كيف انك كنتي تناديه عمو راشد والحين زوجك

سديم : عن الطنازه الزايده

جنان : جد جالسه احاول اتخيل كيف كنتي تقولي له عمو ههههههههههههه

سديم : مالت عليك .. الا قولي لي ليه غايبه عن المدرسه اليوم

جنان : ماكان لي خلق وبعدين بندر مالت عليه اخذ لولي

سديم : ليه اخذها ؟

جنان وهي تقلد صوته : هذي تضر والحين ليان حامل ومو زين لها

سديم : هههههههههه وهو الصادق

جنان : ماقول الا مالت عليكم اثنينكم اروح ادق على دنو احسن لي

سديم : ههههههههه يالله روحي دقي عليها يمكن تريحينا من شرك

قفلت الخط جنان وراحت تدق على دينا ..

بعد كم رنه ردت دينا : الو

جنان : ايش فيك معصبه

دينا : لانك خاينه وماداومتي اليوم

جنان : لحووول .. والله كان مالي خلق اداوم

دينا : والله فقدتك اليوم

جنان : يالله ماعليه .. قولي لي فيه شي مهم اخذتوه

دينا : لا

جنان : اشوا

دينا : لا لا اخذنا نسيت

جنان : والله انك مفهيه

دينا : فيه امتحان رياضيات

جنان : من وين لوين

دينا : مادري

جنان : شوفي وخلصيني

دينا : طيب .. لحظه اشوف

فتحت الشنطه ..

وشافت قدامها ورقه..

رفعتها ..

و نشف دمها وهي تقراها ..

جنان : دنو وين رحتي

دينا وهي ماسكه الورقه وترتجف : جنو

جنان : ايش فيك ؟

دينا : فيه ورقه في الشنطه

جنان : ايش فيها هالورقه ؟

دينا : كاتبين لي انتظري علينا .. قريبا راح تطيحين

جنان : هههههههههه وهالشي خوفك

دينا : وكيف ماتبيني اخاف على اللي صار معانا

جنان : ماعليك يمكن حد يستهبل ويسوي لك اكشن

دينا : لا ماتوقع

جنان : اذا صقر بالسجن مين بيكون

دينا : مادري بس انا خايفه

جنان : خلي عنك الخوف ومافي حد بيقدر يمس شعره منا

دينا : اتمنى






************





جالس على الكنبه وهو مسترخي ..

ماسك الجوال ويقلبه بين ايده ..

ينتظر الاتصال بفارغ الصبر ..

رن جواله ورد عليه بسرعه : الو

سيف : هلا صقر

صقر : هذا انت

سيف : ليه ؟ تنتظر اتصال ؟

صقر : تقريبا

سيف بخبث : من مييين

صقر : مال خلق حركاتك

سيف : ايش فيك معصب ومتنرفز

صقر : مافيني شي

سيف : صقر انا اعرفك زين .. ايش تخطط له

صقر : دينا يعني فيه احد غيرها ؟

سيف : وانت ماطلعتها من بالك

صقر : لا .. وخصوصا بعد مامات عمار خلى لنا الجو الحين

سيف : وايش مخطط له الحين

صقر : الحين بعطيها الامان بس مسوي لها نغزه بسيطه عشان تفهم اني موجود وراها

سيف : انتبه .. محنا ناقصين مشكله ثانيه

صقر : انا منتبه زين .. فعشان كذا بخليها تاخذ راحتها فتره طويييله

سيف : المره اللي فاتت كانت سجن .. ليه ماتاخذه درس وتنساهم .. واحنا مو قد هالعيله

صقر : بعد اللي سووه فيني لازم اخذ ثاري منهم

سيف : الله يستر منك بس

صقر : خلي عنك هالكلام الفاضي .. وجنان ودينا لازم اطيحهم بأيدي !







**************






سديم جالسه بالغرفه وتتأفف

زهقت من جلستها بالغرفه بروحها ..

ماعندها شي تسويه ..

حاسه ان ريقها نشف ..

وودها تشرب مويه ..

بس مالها خلق تطلع قدام راشد ..

صارت تمشي بالغرفه رايحه جايه مو عارفه ايش تسوي ..

تبي تطلع بس ماتبي تقابله ..

طلع صوت من بطنها انها جوعانه ..

مسكت بطنها : ياربي شسوي الحين

راحت فتحت الباب بهدوء وطلعت راسها ..

تشوف راشد وين بالضبط ..

ماقدرت تشوف شي ..

طلعت وهي تتسحب ..

شافته جالس على الكنبه ومسترخي بالصاله ..

فكرته مو مهتم لها ..

مشت بهدوء حتى تروح المطبخ ..

راشد وهي مسترخي بجلسته : شرايك نطلع نتغدا بأي محل

سديم وقمت وغمضت عيونها بقوه وشدت اعصابها وهي واقفه بمحلها ..

راشد : عارف انك ماتغديتي ايش قلتي

سديم : ومن قل لك اني جوعانه

راشد : داري ان الحين عصافير بطنك تغرد

سديم : ماني جوعانه

راشد : طيب .. براحتك

طلع صوت بطن سديم ..

وشدت على اعصابها ..

مو وقته ابد ..

راشد لف عليها وهو مبتسم : تقولين مو جوعانه .. يالله روحي لبسي وخلينا نطلع

سديم بنرفزه : لو اظل على توست وجبن ارحم لي من اني اطلع معاك

راشد : ههههههههه طيب خذي لك توست وجبن

سديم ضربط رجلها على الارض : افففففف منك

ورجعت الغرفه وسكرت الباب بقوه

جلست وهي تاكل بأظافرها ..

جوعانه وعطشانه ..

وفوق هذا كله عطشانه وجوعانه ..

مو عارفه ايش الحل معاه ..

وباين عليه انه حاط بباله يجننها ..

مسكت جوالها تدق على اي حد تضيع وقتها معاه ..

بس سمعت صوت الباب الخارجي يتسكر ..

قامت بسرعه فتحت الباب ..

وطلعت تشوف بالصاله ..

مالقت احد ..

انبسطت وركضت للمطبخ ..

حتى تاكل بطنها بياكلها من الجوع ..

فتحت الثلاجه تدور شي تاكله ..

جاها صوت راشد من وراها : وتقولي موجوعانه

سديم نقزت وسكرت باب الثلاجه بقوه : انت ماطلعت

راشد وهو يحط كرتون البيتزا على الطاوله : لا .. يالله تعالي تغدي ياللي مو جوعانه

سديم : ماابي منك شي انت ماتفهم

راشد متح الكرتون وطلع له قطعه ياكلها : بكيفك .. انا بصراحه راح آكل

سديم دخلت ريحة البيتزا بأنفها ..

وحست بطنها بيقطعها من الجوع ..

بس تتحمل ولا تاكل معاه شي ..

طلعت من المطبخ بسرعه وقفلت عليها غرفتها وهي شوي وبتبكي ..

ايش هاليوم اللي مو راضي يعدي على خير ..

تذكرت ثلاجتها الصغيره اللي بالغرفه ..

كانت حاطه جالكسي بداخلها ..

راحت تفتحها وهي تدعي من ربها ان فيها شي ..

فتحتها ولقت الجالكسي موجود بمكانه ..

حمدت ربها ان فيه شي على الاقل يعطيها طاقه ..

اخذت الجالكسي وفتحته وهي تندب بحظها اللي حطها بين يدين راشد ..

تذكرت وهي تاكل ان عندها امتحان ..

خطرت ببالها فكره ..

اخذت جوالها بسرعه ..

ودقت على جنان ..


جنان : هلا سدوم

سديم : هلا جنو .. تذكرت عندنا امتحان بكرا

جنان : ايه قالت لي دنو

سديم : شرايك تجين تذاكرين عندي

جنان : مالي خلق

سديم : جنوووووو طلبتك تعالي عندي

جنان : ايش عندك ؟

سديم : افففف .. ابي راشد يطلع من البيت ومافي الا هالطريقه تجين عندي

جنان : ههههههههههههه من جدك انتي

سديم : ايه من جدي .. يالله جنو طلبتك تعالي عندي

جنان : خلاص خلاص راح اجي لاتحنين

سديم وهي مبسوطه : ياحلووووك ياجنو .. يالله انتظرك

جنان : اووووكي


قفلت الخط سديم وطلعت من الغرفه والابتسامه شاقه وجهها ..

راحت للصاله وشافته جالس ..

وقفت بعيد عنه وهي تستثقل تنطق اسمه : راشد

راشد : سمي

سديم : خوياتي راح سجوني نذاكر سوا

راشد : طيب ؟

سديم وهي شابكه يدينها ببعض : اقول يعني مو حلوه تكون موجود وهمه راح يجوني

راشد : عادي انا بدخل الغرفه وانتوا جلسوا ذاكروا

سديم : لا ماراح ناخذ راحتنا .. اذا انا مو ماخذه راحتي فكيف هم الغرب .. فلو سمحت تطلع عشان ناخذ راحتنا

راشد ناظرها بنظرات مافهمتها سديم ..

فكر نفسه بينتصر عليها ..

طلعت هي اشطر منه ..

راشد وهو مو عاجبه الوضع : خلاص انا راح اروح وبرجع بعد مايطلعون

سديم وهي تلعب بشعرها : الاحسن ماتجي لان عندي امتحانات بهالفتره .. فاذا بتجي انا بروح بيت اهلي عشان اعرف اذاكر

راشد وعارف كيف انها مستحيل تفتح كتاب دامه متواجد ..

ماحب يضغط عليها اكثر ..

واهم شي مستقبلها ..

حتى ماتفكر انه يبي يهدمه لها : طيب خلاص انا رايح وانتي خذي راحتك

طلع راشد من الشقه ..

ونقزت سديم وهي مبسوطه : ييييييس






**************






مر الاسبوع وسديم مبسوطه ..

ارتاحت من راشد ..

ومايحن عليها بهالفتره كثير بجياته ..

جالسه بالفصل وهي مروقه .. : والله الحياه بدون رجال راحه

دينا : ومن قال

سديم : انا اللي اقول

دينا : والله ماعندك سالفه

جنان جايه من برا الفصل وتجلس على الطاوله : مين اللي ماعندها سالفه

سديم : وانتي على الريحه

جنان : ههههههههه عادي .. يالله مين اللي ماعندها سالفه

دينا : سديم

جنان : ليه ؟

دينا : تقول الحياة بدون رجال راحه .. وانا ادور اللحظه اللي اشوف فيها باسل او اكلمه

سديم : انتوا اللي ماعندكم سالفه وتطلقتوا

جنان : ايه والله .. كان ماتطلقتوا وفكيتونا

دينا : ايش نسوي طيب

سديم : انا ماني فاهمه ايش هالتفكير اللي عليكم وخلاكم تطلقوا

دينا : كان لازم يصير هالشي .. من اول ماتزوجنا واحنا من شي لشي وكله بالمستشفى

سديم : كان بأيدكم انكم ماتطلقوا وكل واحد يجلس ببيت اهله

دينا : ماينفع .. وبيكون كل شي عادي لان بكل بساطه مافي حواجز تمنعنا عن بعض وبنشوف بعض ونجلس على راحتنا غير لما تطلقنا .. مانقدر لانجلس بروحنا وناخذ راحتنا لان كل العيون معلقه علينا وعلى اقل حركه تصير بينا

جنان : هههههههههه الحمد لله ان ماعندي احد عشان تصير لي سوالف مثلكم وحده ماتبي زوجها والثانيه تتمنى انه يرجع .. والله حالتكم صعبه

سديم : انتي لو تسكتين ارحم ترا

دينا : متى بس ياربي تبلاها وتريحنا من شرها

جنان : هههههههههههههه لاتحاولين ان شاء الله مانبلى مثلكم








*************








انتهت سنه دراسيه وبدت سنه دراسيه جديده ..

آخر سنه بالثانويه ..

شادين حيلهم ..

وكل وحده تبي تجيب نسبه ترفع فيها الراس ..

وتحقق حلمها ..



جنان ماصدقت على الله جا الويك اند ..

تعبت من المدرسه والمذاكره ..

ثالث ثانوي مرهقها كثير ..

فاتحه المسن وجالسه تتسلى مع خالد بالسوالف ..

تبي تبتعد عن الكتب ..

حاسه انه جاب لها اكتئاب من كثر ماتذاكر ..


دخلت ليان وهي تمشي بثقل من الحمل : هاي جنو

جنان اول ماشافتها : ههههههههه بطنك يضحك

ليان : لاتضحكين علي

جنان : هههههههه جد اتكلم

ليان : يووه متى بس اشوفك حامل عشان اتطنز عليك

جنان : ههههههه ماراح تشوفيني

ليان : يجي لك يوووووم

جنان : مابيجي هاليوم .. الزبده انا طفشانه

ليان : اطلعي مع خوياتك اليوم

جنان : وين نروح مافي مكان ينراح له ابد

ليان : اطلعوا مطعم وانبسطوا

جنان : مافي لنا الا كذا .. لحظه ادق عليهم

ليان : يالله انا بروح الموعد بالمستشفى

جنان : اوكي .. الا تعالي متى بتولدي

ليان : قربت مابقى عليها شي

جنان عوجت بوزها : يعني لازم هالبيبي

ليان : اقول خليك بنفسك بس

جنان : ههههههههههه


طلعت ليان من الغرفه ..

ورجعت جنان للنت ..




جنان : اقول خالد .. انا طالعه

خالد : وانا كمان راح اطلع مواعد ربعي

جنان : على ايش ؟

خالد : ابد متراهن مع اصحابي على الكوره واني اعزمهم على العشا

جنان : هههههه ياانت وياهالكوره

خالد : انا مجنوووووووووووووون فيها

جنان : طيب يامجنونها روح لرهانك بس وانا طالعه .. باي

خالد : بااي




قفلت من النت ودقت على سديم ..


سديم : هلا جنو توني كنت بدق عليك

جنان : ليه ايش عندك

سديم : بس كنت بعزمكم على عشا على حسابي

جنان : ههههههههههه القلوب عند بعضها .. انا كنت بعد بعزمك بس سبقتيني

سديم : ههههههههه خلاص اجل نتقابل بالليل


تجهزوا البنات وطلعوا مع بعض ..

وصلوا المطعم ..

جنان : شوفوا انا ماابي الا خوسيه هو اللي يخدمني

دينا : ياانتي وياهالخوسييييه

جنان : ههههههههه احبه شسوي بعد

سديم تطقها على خفيف : استحي على وجهك

جنان : هههههههه خليت الحيا لكم

دينا : يالله خلونا نجلس

جلسوا على الطاوله وطلبوا لهم العشا ..

بأجواء المزح والسوالف ..

جنان كانت تناظر بالطاولات الباقيه ..

مثل عادتها ..

تحب تشوف وجيه اللي جالسين ..

فجأه صارت تضحك : ههههههههه

سديم ودينا استغربوا منها ..

دينا : ايش فيك جنو

جنان : ههههههههه خالد هنا

سديم : اي خالد ؟

جنان : خالد اللي اكلمه بالنت

دينا : ايش عرفك انه هنا

جنان : هذا هو اعرفه

دينا : يمكن واحد يشبهه

جنان : لا حتى هو قال انه عازم اخويائه على عشا

سديم : طيب يخلق من الشبه اربعين

جنان : لا هو يعني هو

دينا : ايش اللي مخليك متأكده

جنان : اعرفه ياناس من الصور اللي اشوفها

سديم : يمكن يشبهه

جنان : لا مايشبهه اقول لكم اعرفه زين

سديم : لا حول الله .. انتي كيف تستوعبين

جنان : .. لحظه بس

دينا : ايش بتسوين يالمجنونه

جنان : الحين بتعرفون

سديم : هههههه لا هذي استخفت وجلست

جنان : مو انتوا خلصتوا عشاكم

سديم ودينا : ايه

جنان : خلاص تفرجوا الحين

نادت على الجرسون ..

وتكلمت بصوت واطي معاه ..

دينا : هالمجنونه ايش بتسوي

جنان بعد ماراح الجرسون لفت عليهم : يالله بنات شوفوا الحين ايش بصير وخلونا ندفع الحساب ونطلع

دينا : جنووو ايش سويتي ..

جنان : هههههه شوفوا شوفوا ايش بيصير الحين واذا هو راح يقول لي

فجأه شافوا الستاف تبع المطعم طلعوا ورا بعض وماسكين كيكه وعليها شموع ويغنون اغنية عيد الميلاد ..


Happy birth day to you ..

Happy birth day to you..

Happy birth day to Khalid ..

Happy birth day to you


خالد جالس مصدوم ..

هوه ماطلب عيد ميلاد ..

ولا هذا يوم عيد ميلاده ..

معقوله حد من اخويائه مسوي له مقلب !


جنان واقفه بعيد قبل ماتطلع وتضحك على شكله وهو مصدوم ومستغرب ..



اصحاب خالد مندمجين ويصفقوا له ..

مشاري : يالله خلووود طفي الشمووع لااطفيها عنك

خالد : اي شموع شالسالفه

مهند : مو اليوم عيد ميلادك

خالد : لا

مشاري : ههههههههه ياشيخ اجل مين سوا لك هالعيد ميلاد

خالد : مادري

حمد : يالله بس طفي الشموع تلعب علينا انت

خالد : لحظه .. Excuse me

الجرسون : Yes sir

خالد : Who is tell you to do it ? ( من اللذي قال لك لتفعل هذا ؟)

الجرسون : It's surprise for you from one girl ( هذه مفاجأه من فتاة )

خالد : Where is she ? ( اين هي ؟)

الجرسون رفع كتوفه : I don’t know (لا اعلم )

الشباب يصفقون ويصفروا له : وووووووو

خالد لف عليهم : انطمو فضحتونا

مشاري وهو يغمز له : يالله اعترف مين هالبنت

خالد : وانا شدراني

حمد : علييينااا خويييلد

خالد : انا علمي علمكم ماااااااادري عن شي ابد

مهند : ههههههههه شكله يشتغل من ورانا

مشاري : ايه هو من تحت لتحت

خالد : لاحول الله تعرفوني مالي بهالحركااات

حمد : ههههههههه ايه هين .. شكلها وحده انعجبت فيك بالمطعم

خالد : هههههههههه عاد من زيني انا .. انتوا احلى مني وانا اشين واحد فيكم

مهند : ههههههههههه عاد هي حبت هالاسمراني وقالت تسوي لك مفاجأه

مشاري : لحظه لحظه .. البنت تعرفك ولا كيف عرفوا الستاف اسمك خالد

خالد : ايه والله جد منهي

حمد : احنا اللي نسألك مين هالبنت ههههههههه

خالد : يمكن ولد يستهبل .. انا وين والبنات وين

مهند همس جنبه : لايكون هند ؟

خالد : لاااااا وين هند انت .. خلاص هند سافرت مع اهلها ماهي هنا واظن تزوجت بعد

مهند : اجل مين

خالد : وانا ايش دراني

مهند : يمكن جات هنا .. انت عارف عاد حركاتها وحركات ملاحقها لك

خالد : كل شي جايز


.
.
.
.
.


جنان طلعت من المطعم وهي تضحك : ههههههههههه مو قادره انسى شكله وهو مستغرب

دينا : قسما بالله مجنونه

جنان : ههههههههه عادي اسوي اكشن

سديم : افرضي مو هو ؟

جنان : انا اعرف شكله من الصور .. وحتى لو ماكان هو عادي احنا طلعنا وماشافنا

دينا : عمري ماشفت وحده مجنونه كثرك

جنان : ههههههههههههه انا بس كل مااتذكر وجهه كيف تغير اضحك

سديم : ههههههههههه الله يكملك بعقلك



وصلت جنان البيت ودخلت النت ..

تنتظر خالد يدخل حتى تشوفه ايش يقول ..

وهي تحس الوقت يمشي بطيء ..

بعد فتره طويله دخل خالد النت ..

شاف جنان وفتح محادثه جديده ..



خالد : هاااي

جنان : هاياااات .. كيف العشا اليوم ؟

خالد : كويس .. انتي ايش سويتي اليوم

جنان ( شكله مو هو وانا تفلسفت) : ابد ماسويت شي .. اهم شي انبسطت؟

خالد : ايه .. بس فاتك

جنان : شنو اللي فاتني ؟

خالد : صار شي اليوم مو طبيعي وطول الوقت جالس بس افكر فيه

جنان فهمت انه اللي سوته : هههههههههه ليه ايش صار

خالد : تخيلي وانا بالمطعم جابو كيكه ويسووا لي عيد ميلاد

جنان : هههههههههههههه مين اللي سواها لك

خالد : مادري لما سألتهم قالوا بنت هي اللي قالت لنا

جنان : ههههههههه ياعييني

خالد : جد اموت واعرف مين هالبنت اللي سوت هالحركه

جنان : هههههههههههه يمكن وحده من خوياتك

خالد : اي خويات واللي يرحم والديك انا ماعرف بنات

جنان : هههههههههههههههههه

خالد : الحين ابي اعرف ليه تضحكين

جنان : ههههههههههه على شكلك

خالد : ليه ايش فيه شكلي .. ادري اني شين

جنان : ههههههههههه كنت تحفه وانت مصدوم وهم جايبين الكيكه

خالد انصدم : شقصدك ؟!

جنان : مت من الضحك وانت تناظرهم وتحاول تفهم السالفه

خالد عدل من جلسته قدام الجهاز : لايكووون ..

جنان : ههههههه ايه انااا اللي سويت هالشي

خالد مرر يده بشعره : من جدك ؟

جنان : لا من ابوي .. ايه من جدي هههههههههههه

خالد منصدم وماعرف ايش يقول : طيب ليه سويتيها

جنان : هههههههههههه عادي اسوي اكشن

خالد : ههههههههه طيب كان ظليتي موجوده على الاقل نشوفك

جنان : هههههههههه لا كذا احسن نسوي اكشن اكثر

خالد : والله انك مجنونه

جنان : ههههههههه الجنون مني وفيني

خالد : الله يرجك اخويائي ماتركوني بحالي وجلسوا تحقيق

جنان : هههههههههه احسن

خالد : ههههههههه انا اشك انك بتجيبين نسبه هالسنه

جنان : راح اجيبها وانا بنت ابوي وراح تشوف

خالد : طيب نشوف .. بس اذا تخرجتي ايش بتدخلين

جنان : يااعلام او طب

خالد : نصيحه لاتدخلين طب

جنان : ليه ان شاء الله حلال عليك وحرام على غيرك

خالد : هههههههه لا بس كرف وزهق

جنان : انا عادي عندي وخليني اتخرج اول وبعدين يصير خير

خالد : موفقه يارب

جنان : الجميع ان شاء الله

خالد : الا اختك ماولدت

جنان : لا لسه مالت عليها

خالد : ههههههههه انتي لهالدرجه حاقده عليها

جنان : كيفي

خالد : ههههههههههه الله يشفيك بس

جنان : جميعا






***************






سديم دخلت البيت وهي مبسوطه ..

شافت قدامها راشد جالس بالصاله وقدامه اوراق

وقفت طفشانه ..

للحين مايأس معاها ( اففففف هذا متى راح يطفش )

راشد حس فيها لف عليها : انتي وصلتي ؟

سديم ماردت عليه ودخلت غرفتها وسكرت عليها الباب كالعاده : ياربي منه هذا زهقني .. متى بيخليني براحتي

اخذت جوالها ودقت على جنان ..

جنان ردت عليها : مسرع مااشتقتي لي ههههههههه

سديم : ياثقل دمك

جنان : ياحلوي بس .. قولي لي ايش تبين ؟

سديم : طفشت راشد ناشب لي هنا مو عارفه ايش اسوي

جنان : قلت لك اجلسي قدامه والبسي احلى ماعندك ولا كأنه موجود بس انتي مو طايعتني

سديم : لا اخاف يلزق اكثر

جنان : ههههههههه بالعكس بكذا ماراح يجي يمكن بالبدايه راح تعاني بس بعدين بترتاحي منه

سديم : لا مابي

جنان : بكيفك انا عطيتك حل بس انتي مو راضيه تقتنعي

سديم : عاد الله والحل

جنان : هههههههه يالله بس لاتعطليني بروح اكمل سوالفي مع خالد

سديم : الا جد طلع هو ولا واحد ثاني

جنان : ههههههههه هو

سديم : وايش قال ؟

جنان : بعدين اقول لك .. يالله باي


سديم قفلت الخط وجلست تفكر بكلام جنان ..

وخطر ببالها تجرب فكرتها وتشوف النتايج كيف تكون ..

فتحت دولابها واختارت احسن ملابسها ..

فستان قصير لفوق الركبه بشوي ناعم ..

لونه بيج مع اخضر عشبي ..

ينربط على الرقبه ..

فردت شعرها ..

وخلته على طبيعته ..

حطت لها جلوس بسيط وبلاشر تورد خدودها اكثر ومسكرا كثيفه ..

حتى يكون شكلها ناعم وبسيط ..

تعطرت كثير بأحسن عطوراتها ..

حتى تفوح ريحة عطرها بمجرد ماتمر من عنده ..

مسكت مقبض الباب وهي خايفه ..

فكرت انهاا تتراجع ..

بس اخذت نفس طويل وطلعت ..

وقلبها يدق بقوه ..

ماتدري ايش النتايج بتكون ..

مشت بخطوات واثقه من نفسها ..

عكس الخوف اللي بداخلها ..

جلسة على الكنبه بمكان بعيد عن راشد وشغلت التلفزيون ..

راشد لما حس فيها ..

وشم ريحة العطر ..

رفع راسه وتفاجاء منها ..

صايره غير عن كل مره ..

رغم ان لبسها وشكلها ناعم وبسيط ..

الا انها غير صايره ..

يحب يشوفها بهالشكل وبهالنعومه ..

مو فاهم هي على ايش تخطط ..

بين لها انه مو مهتم ونزل راسه يشوف الاوراق والملفات اللي قدامه ..

حتى يشوف آخرة سديم ايش ..

سديم حاطه رجل على رجل وتغير من قناة لقناة ..

انبسطت لما شافته مااهتم لها ولوجودها ..

ضحكت بداخلها على افكار جنان

( والله انك مجنونه ياجنو على هالافكار هههههه ) ..

مرة فتره من غير ماينطق احد فيهم كلمه ..

راشد توتر من ريحة عطرها وشكلها ..

كان منزل راسه بالاوراق بس حتى يحاول يشغل نفسه ..

يبي يعرف هي بأيش تفكر ..

رفع راسه وشافها كيف مندمجه مع التلفزيون ..

اخذ نفس يطول صبره عليها ..

مايبي يجبرها على شي ..

بعد دقايق صبره نفذ : سديم

سديم ولا كأنها تسمع

راشد نزل الاوراق من يده وسند ظهره : سديم .. انا احكي معك

سديم لفت عليه : نعم فيه شي

راشد ابتسم : سلامتك حبيبتي

سديم عقدت حواجبها : حبيبتك ؟!

راشد : دامك زوجتي اكيد انتي حبيبتي

سديم لفت عنه ورجعت للتلفزيون ..

جلس راشد يناظرها ..

حاول انه يضغط على نفسه ويتجاهلها ..

بس ماقدر ..

قام من محله وقرب منها ..

سديم صار قلبها يدق بقوه ..

خافت من قربه لها ..

هي ايش اللي خلاها تطيع جنان وتتهور ..

راشد وهو يقرب يده حتى يمسك يدها : سديم حبيبتي

سديم توترت وخافت اكثر ..

بعدت يده بقوه ووقفت : انا ماني حبيبتك فاهم .. وبعدين اتركني بحالي وراي امتحانات وانت مو مخليني اخذ راحتي واذاكر ولا نسيت ان هذي آخر سنه لي

راحت سديم الغرفه ..


و راشد جلس مستغرب وماهو فاهم هي كيف تفكر : هذي ايش فيها انا ابي افهم


دخلت الغرفه وقفلت الباب عليها وهي ترتجف ..

تندمت انها تهورت بهالشغله ..

ومستحيل تعيدها مره ثانيه ..

او حتى تطيع جنان بتهورها ..






*************





بصباح اليوم الثاني ..


دينا صحت من نومها وهي نشيطه ..

غيرت ملابسها واخذت كتابها ..

تطلع الحديقه وتذاكر فيها ..

جلست على الكرسي تحت المظله ..

وغمضت عينها وهي تتنفس الهوا ..

فتحت كتابها حتى تذاكر ..

انتبهت على الدبله اللي بيدها ..

وتذكرت وعدها لباسل ..

انها ماراح تشيلها لو ايش مايصير ..

رفعت الدبله وباستها ..

رجعت لبستها ورجعت عيونها للكتاب ..

طلع تركي للبلكونه كالعاده ..

وهو توه صاحي من النوم وشعره معفس ..

ويادوب يفتح عينه ..

وانتبه على دينا وهي جالسه تذاكر بالحديقه ..

ابتسم وراح اخذ له شاور بسرعه ..

نزل بسرعه وطلع للحديقه : صباااح الخيييير

دينا وهي ترفع راسها والهوا يلاعب خصل شعرها : صباح النور

تركي وهو يجلس جنبها : تذاكرين اشوف

دينا : شسوي ابي اجيب نسبه

تركي يقرص خدها : بتجيبيها ونص بعد

دينا حطت يدها على خدها : آي عورتني

تركي : والله مالوم باسل لما استخف وتحدا جدي بس عشان يحافظ عليك

دينا: ههههههههه هذا بيسو مو حي الله

تركي : والله انك قليلة حيا تدلعينه قدامي

دينا : عادي خطيبي يعتبر

تركي : لا الحين هو طليقك

دينا : لاااااااا احنا بنتزوج اساسا

تركي : ايه اذا ملكتوا ذيك الساعه اعترف انك زوجته

دينا قفلت الكتاب بقوه : افففففف انت ماتخلي احد يذاكر.. ماتروح تذاكر انت بعد

تركي : انا حافظ الكتب

دينا : لا يشيييخ .. انا مادري كيف تدرس طب .. الله يعين المرضى عليك

تركي : اصلا البنات بيدوخون علي

دينا : هذا اللي هامك البنات وبس

تركي : ههههههههه لا انا ابي وحده كيكه مثل اختي دينا حبيبتي

دينا تضربه على صدره : والله انك بياع كلام

تركي : انا بياع كلام

دينا : ايييه

تركي : طيييييييب انا افرجيك

دينا : روح سوي اللي تبيه هههههههههه

تركي وقف : طيب اسوي اللي ابيه ايش وراي

سحب كتابها من يدها وحطه على الطاوله ..

حط يدينه بسرعه تحت دينا وحملها ..

دينا :اييييش بتسوي

تركي وهو يركض فيها : هههههههههه الحين تعرفين

دينا تصرخ : يامجنوووووون ايش بتسوي

تركي مارد عليها ورماها بالمسبح

دينا تطلع راسها وتبعد شعرها عن وجهها ..

وتاخذ نفس وهي تكح : والله انك مجنون

تركي : هههههههههه عشان تعرفين جنوني كيف انه قاتل

دينا وهي تطلع من المسبح : والله لاوريك

تركي وهو يركض ويدخل داخل : ههههههههههه ان قدرتي

دينا : يجييي لك يوووووووووووووووم

طلعت من المسبح وهي مبلله ..

قالت للخدم يجيبوا لها فوطه ..

جلست على الكرسي الخشب وهي تحرك شعرها حتى تنزل منه المويه ..

جنون تركي مايخليها بحالها ..


رن جوالها ورفعته بسرعه : هلا باااسل

باسل : اهلا وسهلاااا

دينا : كيفك ؟

باسل : منيييح وانتي ؟؟

دينا : امنح منك هههههههه

باسل : كيفك مع المذاكره ؟

دينا : والله تعبت منها

باسل : اذا تبين اي مساعده انا حاظر

دينا : لا انت خليك عندك مشروع تخرج وخرابيط

باسل : هههههههه طيب خلاص علم

دينا : يالله بس روح كمل مشروع تخرجك وانا عندي شغل الحين

باسل : طيب خلاص


قفلت الخط وهي تبتسم ..

متى تعدي هالفتره بس ويرجعوا لبعض ..

اشتاقت انها تجلس معاه على راحتها ..

بدون اي مراقبه ..

تنتظر بس تتخرج حتى يرجعوا لبعض ويسافروا للدراسه سوا ..







************







جنان جالسه بغرفتها ..

طفشت من المذاكره ..

ورمت الكتاب على جنب ..

فتحت النت يمكن تلاقي حد تتسلى معاه بالسوالف

وتنسى المذاكره والامتحانات اللي صدعت راسها ..

ماشافت احد شابك : اففففففف ملل

فتحت ام جنان الغرفه بسرعه : جنان بسرعه قومي غيري ملابسك

جنان : ليه وين رايحين

ام جنان مبسوطه : بنروح المستشفى

جنان : ليه ؟

ام جنان وهي تتضحك : صرت جده

جنان نقزت من السرير : لينووو ولدت

ام جنان : ايييه جابت بنوووته

جنان راحت غيرت ملابسها ولبست العبايه بسرعه ..

على الرغم من انها كانت زهقانه من ان بتصير خاله ..

بس انبسطت لاختها ..

والحمد لله قامت بالسلامه ..

ام جنان : يالله بسرعه ماابي اتأخر عليها

جنان : طيب الحين جايه وراك


وصلوا المستشفى ..

وراحوا للجناح اللي فيه ليان ..

فتحوا الباب ودخلوا ..

الغرفه مليانه بالورد ..

وسلات ورديه فخمه..

مزينه بطريقه احترافيه حتى تبين انها لمولوده بنت ..

بداخلها الشوكولاه ..

المزين بالشرايط الورديه ..


كانت ليان ماسكه يد بنتها وتتحسسها ..

مو مستوعبه انها صارت ام وهذي بنتها عندها ..

ومحمد جنبها ..

يتأمل وجه بنته الملائكي ..

برائة ملامح الاطفال تخلي الواحد مو قادر يشيل عينه منهم ؟؟



ام جنان : حمد الله على سلامتك حبيبتي

ليان : الله يسلمك

ماهر : اخيرا ولدتي مابغيتي

ليان : ههههههه شفت كيف

ام جنان اخذت حفيدتها وهي تسمي بالرحمن : بسم الله عليك ربي يحفضها

ماهر وهي يقرب منها ويمسك بشرتها وكأنه خايف يشمخها : ايش سميتوها ؟

محمد : ريتاج

ام جنان : عاشت الاسامي ..

ماهر قرب منها يبوسها ..

ام جنان تبعد عنه : خلاص ماهر اكلت البنت .. لاتطلع لها حساسيه

ماهر : ههههه مو قادر تهبل

ليان : هههههههه


جنان وهي مقربه لبنت ليان ..

وكأن مو عاجبتها : هذي هي

محمد زوج ليان بينه وبين جنان عداوه : ايه هذي هي مو عاجبتك

جنان : لا عبده طالعه عليك

ليان لفت على جنان وفتحت عينها على الاخر : جنو

جنان : ماقلت شي غلط مو حلوه ماتشوفونها سمره

ام جنان : تبيض بعدين

جنان : هههههه هين

ابو جنان دخل الغرفه : السلام عليكم

الكل : وعليكم السلام

ابو جنان وهو يبوس راس ليان : الحمد لله على سلامتك حبيبتي

ليان : الله يسلمك بابا

ابو جنان : وينها حفيدتي حبيبة جدو

ام جنان : هذي هي

جنان انرفع ضغطها : ايوه الحين هيه حبيبتك

محمد كتم ضحكته ..

باين غيرة جنان ..

ابو جنان : هههههههه لا حبيبتي انتي الكل بالكل

اخذ ريتاج وهو يسمي عليها : بسم الله عليها ربي يحفظها من العين ..

ليان : تسلم لي بابا

جنان متنرفزه وتبي تطلع بسرعه : انا ابي اروح البيت وراي امتحان وابي اذاكر

ليان : ليه جنو تو بدري

جنان : عندي امتحان وانا ثالث الحين .. لازم اشد حيلي على النسبه

ماهر : تبيني اوصلك ؟

جنان : لا بروح مع السواق


طلعت جنان وهي معصبه ..

بنت اختها بتاخذ الجو كله عنها ..

وبتصير هي المدلها ..

ماهي متعوده يكون حد مدلل غيرها ..


وصلت البيت ودخلت غرفتها ..

سمعت صوت بالاب توب ..

تذكرت ايميلها نست تسكره ..

نقزت بسرعه على السرير بعبايتها ..

شافت خالد فاتح محادثه معاها ..



جنان : هاي

خالد : هيااات .. انتي وينك صار لي ساعه اسولف مع نفسي

جنان : كنت بالمستشفى

خالد : سلاماااات .. ايش فيك ؟

جنان : هههههههه لا مافيني شي بس اختي ولدت

خالد : مبروووك والف الحمد لله على سلامتها .. ايش جابت

جنان : بنت

خالد : اجل صرتي خاله هههههههههه

جنان : خاله بعينك .. مو هذا اللي منرفزني كبرتني هالعبده

خالد : ههههههههه مين العبده

جنان : ريتاج بنت اختي يعني فيه حد غيرها

خالد : ههههههههه وليه عبده

جنان : لانها زوله سمرا

خالد : هههههه يازين السمر بس .. شوفيني انا شلون اسمراني

جنان : انت ولد وبالعكس حلو الولد يكون اسمراني بس هذي بنت

خالد : ههههههههههه الله يشفيك بس

جنان : بس قاهرتني

خالد : ههههههههه يابنتي خلاص صارت بنت اختك

جنان : لا مااااااابي

خالد : يوه ايش تبين اجل

جنان : مابي اصير خاله كأني عجوز

خالد : هههههههههه والله منتي صاحيه ودلوعه

جنان : ايه انا كذا انزين

خالد : جنان اعقلي وخلي عنك الدلع الزايد .. هذي سنة الحياة واي حد بيتزوج اكيد بيجيب بيبي يعني عادي

جنان : اففففف

خالد : تأففتي ماتأففتي .. هذا الواقع ولازم تتقبليه وتركي عنك سوالف البنت المدلله والدلوعه احنا كبرنا

جنان : انا طالعه

خالد : على وين

جنان : بروح اذاكر عندي امتحانات الدنيا

خالد : بالتوفيق وشدي حيلك اهم شي النسبه

جنان : اكيد مايحتاج تذكرني

خالد : ماابي اشوفك حتى بالنت تدخلي

جنان : اففففففف ولا حكم قرقوش

خالد : جنان مابقى شي على امتحاناتك وشدي حيلك

جنان : طيب اي اوامر ثانيه ؟

خالد : لا .. الله معاك



قفلت النت وظلت معصبه ..

كل شي حولها مضايقها ومو عارفه ليه ..

فتحت كتبها ..

لازم تنسى كل شي وتذاكر ..

مافي شي بينفعها كثر النسبه اللي بتجيبها ..


.
.
.
.
.


بعد ماطلعت جنان من النت ..

ظل خالد سرحان ..

جالس يكلم بنت ماهي له اساسا ..

ويعذب نفسه اكثر واكثر ..

بس ايش يسوي بقلبه ..

اللي هواها غصبا عنه ..

مافي شي بأيده ..

غير انه يكلمها ويشوفها من بعيد لبعيد ..

من غير مايأذيها ..

او ينحرم منها .. !




....





مرت الايام ..

ووصلوا لنهاية السنه الدراسيه

كل وحده اجتهدت وسوت كل اللي تقدر عليه بالامتحانات ..

بذلوا جهدهم حتى يحصلوا النسبه اللي يرفعوا فيها الراس ..



بعد ماخلصوا الامتحانات ..

جنان ودينا جالسين مع بعض بالغرفه ..

جنان مسكره اذنها : مااااااااااااابي اعرف مااااااااااااابي .. ابي اعرفها من النت

دينا نفس الشي : اطلع براااااااااااا

ماهر : هههههههههه انا اول مره اشوف ناس يبون يجلسون على اعصابهم وبتوتر

جنان : ايييييه احنااااا .. انا ابي احس كذا بالضغط النفسي ومفاجأة اني افتح النت واشوف نسبتي .. هو شعور مره بالعمر الواحد يحسه فأنا ابي احس كيييف اجلس على اعصابي

دينا : اييييه صااادقه جنوووو

ماهر : الحين كل اهلكم عرفوا نسبكم الا انتوا مو راضيين تعرفوا

جنان : مابي اعرف شي كيفي

ماهر : هههههههههه الله يكملكم بعقلكم بس

جنان : يالله برا .. روح احتفظ بنسبتك لنفسك

ماهر : طيب انا اوريك ياجنو

دينا : هههههههه يالله برا برااااااا

جنان : هذا اللي ناقص بعد

دينا : اقول جنو

جنان : ايش

دينا : حلاتنا نتجمع كلنا سوا انا وانتي وسدوم بمكان ونطلع نتيجتنا سوا

جنان : ايه والله .. يبي لنا نضبط معاها

دينا : اوكي دقي عليها


رفعت جوالها جنان ..

ودقت على سديم ..

بعد فتره ردت سديم : هلا والله

جنان : هلا فييييك .. سدوم لايكون طلعتي نتيجتك ؟

سديم : لا ماطلعتها اظن راشد طلعها بس انا ماابي اعرف منه شي

جنان : هههههههه كفو والله .. طيب اسمعي شرايك نتجمع بمكان بيوم طلوع النتايج ننام سوا

سديم : خلاص تعالوا عندي .. انا مافي حد حولي

جنان : وراشد ؟

سديم : هههههههه خبرك عتيييق .. عقب فكرتك الجهنميه .. كررتها اكثر من مره وماصار مايجي كثير

جنان : وييين اللي تقول مابطيعك ومابنفذ افكارك المجنونه

سديم : هههههههه جتني حالة تهور وسويتها وضبطت

جنان : ههههههههه بعدي والله .. خلاص انا ودينو راح نجي ننام عندك

سديم : اوكي خلاص



راحوا جنان ودينا لبيت سديم باليوم المنتظر ..

جالسين ثلاثتهم على اعصابهم ..

وكل وحده تنتظر النتيجه بفارغ الصبر ..


سديم مثبته راسها على كفينها وتناظر بالشاشه : افففففف متى تطلع بس والله على اعصابي جالسه وفيني النوم

جنان : هههههههه بنات فلوها بس

دينا وهي منزله الجوال بعد ماخلصت مكالمتها : يابرووود اعصابك

جنان : ههههههههه عادي كلها نتيجه يعني .. وانتي قفلي جوالك وريحي بالك مثل ماانا مسويه

دينا : هههههه شسوي كلهم يبون يتطمنوا

جنان : قفليه بس

دينا : طيب يالله كل وحده تقول ايش راح نسوي .. ترا خلصنا الثانويه

سديم : انا ودي ادرس شي فيه اداره

جنان : وانا معروفه ابي طب

سديم : ههههههههه اخيرا قررتي

جنان : ههههههههه تقريبا

سديم : وانتي دنو

دينا : مادري بس ابي شي بالتصميم .. مثلا هندسة ديكور او جرافك ديزاينر شي من هالقبيل

سديم : هههههههه كوكتيل صايرين

جنان : ايه والله

سديم راحت تشيك على النت : بنااااااااااااات النتاااااايج طلعت

جنان ودينا نقزوا ..

ولزقوا وجيهم بالشاشه

سديم : هههههههه بشوي شوي

جنان : لاتدفين

دينا : يووووووه جنوو عن الحماس الزايد

سديم : هههههههههههه لاانتي ولا هي انا اللي بطلع نتيجتي اول

جنان : انا اوريييييييك يالدووووبه

سديم نقزت : ياهووووووووه باركوا لي انا جبت 95.3

دينا : وخري وخري ابي اشوف نسبتي

جنان : بسررررررعه يالله

دينا صابت بخيبة امل : بنات نسبتي 91

جنان : احمدي ربك انا لو اجيب 85 ابوس يدي وجه وقفا واحمد ربي

سديم ودينا : ههههههههههههه

جنان فتحت على نتيجتها وانصدمت ظلت متجمده بمكانها ..

البنات خافوا من شكلها ..

وتوقعوا ان نسبتها نازله ..

سديم : جنو ايش فيك

دينا : كم النسبه ؟

جنان بصدمتها : تعالوا شوفوا .. هالرقم صحيح ولا انا احوليت

سديم ودينا قربوا من الشاشه ..

بعد ماشافوا النسبه ثنتينهم ..

صرخوا مع بعض : هههههههههههه يالدااافووووووره

جنان : يعني صحيحه انها تكون 98 ولا العكس

دينا وسديم : ايييييييييييييييه

جنان نقزت وتوها تستوعب ..

صارت تصارخ : ونااااااااااااااااااسه هههههههههههههههههه

كلهم يناقزوا ويضموا بعض من الوناسه


دينا : لحظه بس اتصل على باسل ابشره ..

دقت على الرقم بسرعه ..

باسل رد بسرعه : هاه بشري طلعت نتيجتك؟

دينا مبسوطه : باااااسل نجحت نجحت

باسل : مبروووووووووووووك واخيييييرااااا

دينا : ههههههه انت وانا تخرجنا بنفس الوقت وربي مو قادره من الوناسه

باسل : هههههههه يالله خلاص اجل جهزي نفسك للزواج .. لازم نتزوج ونكمل دراستنا بلندن

دينا : ان شاء الله .. واخييييراااااا عدينا المشاكل كلها

باسل : اي والله

دينا : يالله بقفل اشوف خوياتي يصارخوا

باسل : اوكي

قفلت دينا الخط ورجعت لخوياتها

جنان تهلهل : كللللوووووووووووووش

سديم : ههههههههههههه على ايش

جنان : ههههههههه خلاص الاخت بتتزوج وتسافر لندن

دينا : ههههههههه لا حبيبتي ماراح اروح من غيرك .. انتي بعد تزوجي بندر وتعالي معاي

جنان : هههههههههه ايه يصير خير .. الله يجيب مطر

سديم : اما لو تتزوجوا ثنتينكم وتروحوا عني

دينا : عادي انتي بعد الحقينا

سديم : ههههههههه بالاحلام تصير

جنان والفرحه مو سايعتها : بنااااااات لازم نسوي حفلة تخرج

دينا : ايييه بقاعه

جنان : ونجيب طق ووناسه

سديم : هههههههههه ايه لازم نحتفل بنجاحنا

جنان متحمسه : احس وناااااااسه بيصير



ظلوا طول الليل بسهرتهم يخططوا ويفكروا..

ايش راح يسووا بحفلتهم ..

 
 

 

عرض البوم صور "ميسان"   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الكاتبه اجوان, روايةرقصات على اوتار الحب, رقصات على اوتار الحب
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 05:43 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية