لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-07-08, 10:56 AM   المشاركة رقم: 6
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو ماسي


البيانات
التسجيل: Oct 2007
العضوية: 53753
المشاركات: 10,534
الجنس أنثى
معدل التقييم: ارادة الحياة عضو ذو تقييم عاليارادة الحياة عضو ذو تقييم عاليارادة الحياة عضو ذو تقييم عاليارادة الحياة عضو ذو تقييم عاليارادة الحياة عضو ذو تقييم عاليارادة الحياة عضو ذو تقييم عاليارادة الحياة عضو ذو تقييم عالي
نقاط التقييم: 740

االدولة
البلدIraq
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
ارادة الحياة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : رجاوي الشريف المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

السلام عليكم اختي

مشكورة على مجهودك بالنقل
اختي العزيزة ممكن
تكتبين اسم كاتب او كاتبة القصة
لان المجهود الادبي يجب ان ينسب الى صاحبه وهذه احدى قوانين المنتدى
خالص شكري وتقديري لكي

 
 

 

عرض البوم صور ارادة الحياة   رد مع اقتباس
قديم 01-07-08, 11:01 AM   المشاركة رقم: 7
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Feb 2008
العضوية: 66012
المشاركات: 15
الجنس أنثى
معدل التقييم: رجاوي الشريف عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 11

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
رجاوي الشريف غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : رجاوي الشريف المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

.* اليــوم الثانــي *.

الساعه كانت 11 وغلا وخالد لين الحين نايمين

محد قعدهم لان اكيد تعبانين من بعد السفر على طول 3 ايام ورا بعض عزايم ..

قام عمر على الساعه 10 وتسبح وونزل

كلم راشد وطلعوا مع بعض يتريقون بره ..

الساعه صارت 12 ..

12:30

قامت غلا وهي تحس انها دايخه من كثر النووووم

غلا تهز خالد : خالد،، خالد ، خاااالد

خالد فتح عيونه وغلاا مااااتت شحلاااااااتهم ..

ابتسمت وبكل نعومه : صبـاح الخيــر عمري

خالد يرفع جسمه : صباح النور غلااي

غلا : ترا الساعه وحده

خالد : اوووووف

غلا : ههههههههه ، يلا حبيبي قووم بسك

خالد : من قلب بسي هههه هاي نومه عن قرن

غلا ظحكت وقامت دخلت الحمام وخالد قام من على السرير

فتح الستاير .

سكر ازرة بجامته لانه تصارع معاها وهو نايم خخخ

طلعت غلا وجات وراه وخالد الشمس على نص وجهه

شكله عذاااااااااب

حطت يدينها على جتوفه

خالد وكانه مستمتع باللي يشمـه : اااااااااااااااااااااه الله شهالرررررررررررريحه

(يلف عليها)

غلا مبتسمه : حلووووووه؟

خالد : مثل راعيتها

غلا وخرت ومشت عنه تطلع له ملابسه

خالد : تدوووووووووخ

غلا تطالعـه : بـــــــس يلا تسبح

خالد : بكيفج؟؟

غلاا : يــــــــــــــــس

خالد : أكييييييييييييد؟

غلا بخرعه : ايه ؟؟؟؟؟؟؟

خالد يرد يقولها وجنه يستعد بيركض

غلا : ههههههه أي متأكده

خالد يروح ويركض لها وغلا تشرد منه

دخلت لغرفة التبديل

ولحقهاااااااااااااا

طلعت وركضت للسرير وركبت فوقه

خالد : حووووولي احسن لج

غلا : ههههههههههه ماااااااابي

خالد : نزلللللللللللللللللليي
غلا : هههههههه مابييييييي

خالد ركب على السريرررر

وغلا نزلت بسررررررررررعه

غلا مسكت له كرستاله مزينين بها الطاوله

كرستال وداخلها ورده عنابيه

غلا : ان قربت اظربك فيها

خالد : هاهاهاي ضد الكسر لعلممممممج



غلا : خاااااااااااااااااااااااالد عاد

خالد : والله كيفي ، يابنيه مرتي وكيفي شتبين انتي

غلا اونها زعلت قطت الكرستاله وقعدت على الكرسي

غلا : مابي شي

خالد : لااا حياتي شفيج ، اتغشمر معاج

غلا : وخرر عني

خالد يوخر يدها وينط يبوس خدها : اسف عااد

غلا تحط يدها فشعره الغليظ اونها تجره وتهزه شوي شوي : احبـــــــــــــــــــــك

خالد يده على يدها : ههههههه اموت فيج ، بس عاد آحححيييي راسي

غلا : ههههههههه ، يلا عمري قوم تأخرنا وايد

خالد : يااااااااااااامرني الغلا ..

غلا ظحكت له ودخل الحماام يتسبح

غلا لبست جلابيه تايجر والشغل اللي فيها بالريبمو البني والاسود

شكلها كااان فخـــــم حيل

حطت على طرف عينها شدو بني ومدت كحلتها صار البني يبين بالتدقيق

حطت قلوس بيج وخففت لمعته شوي ..

قعدت تتعدل ..

شغابات وجـذي ..

طلع خالد

وبدل بغرفة التبديل

الحمام (وانتوا بكرامه ) يطلعون منه

على كمدينه صغيره وكباتة غرفة التبديل

ماكان لها باب بس ممر وقوس وعلى الغرفه

خالد لبس ثوب يده نص كم

وطلع شاف غلا فتح عينه

خالد : هوووب هوب هوب، كم مره قلت لج التايجر لي انا

غلا : ههههههه خااااالد شدعوى عاد انا لابسته عادي

خالد : تكفين لا جذي طالعه تخبلييييين لاا

غلا : حبيبــــي محد فالبيت اخوك طلع بس عمي وخالتي حبيبي عاد

خالد قرب وقعد على ركبه وهي على الكرسي وشعرها انتثر على جنب والجلابيه كانت حرير

خالد وهو مدنع : اغـار غلا .

غلا تمسك يده : حبيبـــــــــــي موو على جلابيه

خالد : اللي تشوفينه لكن احذرررج اخر مره التايجر ينلبس ،، لغيري طبعآ

غلا : ههههه انشالله عمـري

تعطر خالد ونزل هو وغلا ،،

قعدوا كلهم وتغدوا وبعد الغدا قعدوا فالصالـه ..

خالد كان رافع ريل وحده على الكرسي والثانيه منزلها ..

خالد : يبا وينه عمر ؟؟

سعود : والله يابووك عمر من الصبح طالـع مع رفيجه

خالد : أي رفيج؟ ماتعرفه ؟

سعود : لا يابوك اظنتي تركي واذا مب هو فانا ماعرف من ربعه غير ذي

اعرف اشكالهم وهم من لكن رايح عن بالي

خالد : ااااااها .

بعد صمـت

غلا : خالد تبي؟

خالد : هلا؟

غلا (شفيه؟) : تبــي؟

خالد : أي


غلا ظحكت له وصبت له جاي وعطته وعطت عمها ولطيفه ماكانت تبي

راحت قعدت حذا ريلها

غلا تكلمها بصوت واطي

غلا : شفيك حبيبي وين سرحت؟

خالد : بعيونـج

غلا شبت فمكانها ( لالا مب جدام عمي وامك اهىىىء )

خالد : خلنـــــــي المــــــــح الضــــــي،، ضــــــي طلـــــــــة محيـــــــاك

غلا : ههههههههه بس خالد

دخل عمر وسلم عليهم

عمر : ها متجمعين اليووم شعندكم ؟

خالد : ولهاااااااااانين علييييييييييك يالواصل

عمر : اههههههههه انا ولا انت؟

خالد : بعـد لا انت عيوني

عمر : هههههههههه

خالد : من رفيجك اللي طالع وياه؟

عمر : راشد بن يوسـف

غلا فتحت عينها (اخو عاليه؟؟ )

خالد يلف لها : مو اخو رفيجتج
تبتسم : أي بلا هوو

عمر : صج والله؟ واانا اقول شكان يسوي فالعرس؟

خالد : أي عرس؟؟

عمر : هاا؟ لا شفته فالعرس ولما جا يبارك وبس

خالد : وصرتو ربع جذي!

عمر ارتبك شيقول لهم؟؟؟؟؟؟؟ : اهههه لا شدعوى بس هو تكانه وبـس تعرفت عليه وعزمته مافيها شي؟

خالد : ههههههه انزين انزين تتهنون فبعـــــض

عمر : انا استأذن بروح ارتاح شوي

لطيفه : وين خلك قاعد مامدانا نسولف وياك

عمر وهو يمشي : الجايات أكثر ياأم خالــــــد .

لطيفه سكتت وهزت راسها

سعود كان يطالع الاخبار ..

ولطيفه راحت دارها تبي ترتاح

وخالد وغلا مع العم سعود فالصالـه ..

خالد وغلا على سوفا بعيده عن سعود شوي هو على كرسي قريب من التلفزيون ..

خالد يشوف يد غلا ويلعب فيها ،.،.،

خالد يحط يدها على قلبــــه وكان يدق بقوووووووووو

غلا استحت منه تبي تشيل يدها بس هو راصهاا

ظحكت وهي مستحييييييه ومنزله عيووونها..

خالد: شفتي شكثر يحبــج؟؟؟

غلا : بس خالد عمي هنـي

خالد : شسوي؟؟ مرتي واحبها ماقدر اكتم بيجيني تسونامي

غلا : هههههههههههههههههههههههههههه بسم الله عليك خاااااالد لاتقول جذي

خالد : هههههه صج والله


قعدوا فالصاله وغلا راحت تسولف مع عمها

وخالد قاعد نص منسدح على الكرسي وماد ريل ورافع ريل

خالد يلعب فالجهاز ..

غلاا : اييييييي عمييييي عررررررفتهمممم

سعود : هههههه ، عليج نوررررررر هذول يصيرون بنات خالة أمج

غلا : صــــج وناااااسه عيل عندي اهل لامي فالدووووووووحه ..

سعود وخالد فتحوا عينهم ماعجبهم الحجي يعني هي قاعده هني

لسبب واحد عشان اهل ابوها وامها كانت متغربه

سعود : لا يايبا حنا اهل امـج افا علييج

غلا حست انها قطت قنبله صغيره : لاا عمي مب هاي قصدي ، ان يعني ...... ( يقاطعها خالد )

خالد : أمج تصير لنا بس من بعيد حيـل

غلا : اهاا .. (حست انهم تنرفزوو بس والله مو قصدددددددددددي )

.* بعد صلاة المغــرب *.

غلا كانت فالدار توها مسكره من عمها سعد ..

جا خالد من الصلاه وقعد على الكرسي ..

غلا جات لعنده : تقبـل الله ......

خالد يظحك لها : منا ومنج حيااتي

غلا : خالـــــــــــــد !!
خالد : غلاا خالـد انتي

غلا : تسمح لي ارووح بيت ابوي؟؟

خالد : غصبٍ علي اسمممممممممح اصلآ مب برضاه منيييييييييييييي ، (يمط خدها ) فديييييييتج انا

غلا : اححح خالد كل مره تعورررررررهم تكفىىىىىىىىىىىىىى

خالد : هههههههه خل يربوون احلى

غلا : يعنيييييي ،، راضي حبيبي؟

خالد : أي حياتي ..

غلا مستانسه : خلااص عمري دقيييييييقه واجهززززز

خالد : لو سمحتي مانطر اكثر

غلا : هههههههه انشالله ..

راحت غلا ولبست فستان قطعته كلها رسم شاريتها من باريس ..

الاسود والاورنج والاحمر وشوي ابيض ..

كان خلقه نااعم ومخصرررر على الجسم ..

كحلت عينها وحطت روج وردي وقلوس برتقالي طلع فنـــــــــــــان مكياجها

خفييف لكن مطلعها قمـــــر ..

خالد دخل غرفة التبديل وغلا كانت تسكر عباتها وتلم شعرها

بس مانتبهت لخالد لانها فاتحه الكبت وماتشوف المنظرره

خالد خرعها : بووووووووووووووو

غلا صرخت : خاااااااااااالد شفيييك

خالد : ههههههههههههههههههههههههههه ادري شكلي يشبه البوو بس مولهدرجه

غلا : ههههههه لاتقول جي عاااااااااااد

خالد : انشالله ،، انزل انطرج تحت عمري؟

غلا : لا حبيبي انا خلصت بس عباتي عشان اخوك

خالد : نو ون فالبيت

غلا : صج

خالد يغمز لها : صجيـن

غلا : هههههه بـــــس

خالد : بس شنو والله بريء

غلا وهي تمشي عنه : اشـــــــــــــــك

خالد واقف يطالعها ،، لفت عليه

غلا : خاااااااااااااااااالد يلااااا عااااااااااااااااااد

خالد : انشااااااااااااااااااااااالله

طلعوا من دارهم ونزلو على الدري وغلا رافعه شوي عباتها وتنزل

وخالد مخلص وينطرها : يلاا يامدااااام

غلا : ههههه صبر شفيك اليوم

خالد : ماقدر اشوف هالزيييييييين واسكتتتتتتتتت ياربييييييييييييي

غلا استحت منه ومشت ..

خالد يطالعها وهو مرفع حاجب : عبالج بتنزلين هالدري؟

غلا : ادري ادري والله ادري بس لحظه .. (تشيل شيلتها وترفع عباتها وجنها تقوله يالله خلصت)

خالد : هههههههههههههه فديت الفااهم

وشالها خالد ونزلو على الدري ونزلها ..

غلا : هههههه شكرآ على التوصيله

خالد : حاااااااااااااظرين ياحلووووووووو

راحو للبيت العود ..

تغريد طبعآ خلاص ردت لبيت ريلها بعد مارجع من السفر ..

والبيت الكبير فظـى عليهمممم

بس سعد وأمـه ..

سعد كان ينطرهم ودخلت غلا حبت راس يدتها وسيده لمت عمها سعـــــــــد

غلا : ولهت عليك يبااااااااااااااااااااااااااااا

سعد : وانا بعد يالخايسه ( يسلم خشم مع خالد .. )

ويقعدون ..

غلا قامت بتروح الدار تقط عباتها وتبي ماي

سعد : هي هي وين وين مداج !

غلا : ههههههه عمي شوي وبرجع

خالد : الله الله كل هالللحب واناا ،، إيييييييييه يايمه سمعتيهم

اليده :هااااااه !! منهمممممممممم

خالد : عمـي عمي وبنت عمي

اليده : ايي ولدي سعد

خالد : أي يمه سعد

اليده : أي شفيييييه ؟ شسوى

خالد : لا يمه حمدلله نوى يعرس

اليده : ايي بالمباارك يايمه

دخلت غلا كانت لابسه على الفستان البلايز الخفيفه للي لها زرار من جدام من التيريكووه الاسود ..

خالد ظحك لغلا ظحكه كلها مكــــــر

وغلا بالعماله وهي ماره داست على اصابع ريله

خالد : احييييييييييي (رفع ريله) ، شسويتي ياغلااااااا

غلا : هههههههههههه اسسسسسسسفه

وقعدت عند عمها وتموا سالفه ورا سالفه ..

خالد كان مع يدته استخف وياها ، هي الذاكره قليله عندها

وهو قاعد وياها الا يتطرا لها ولد فلان وشخباره ؟


وتقعد اليده تقول له هذي شسوى وتدخل معلومات عن ذي على ولد واحد ثاني

وخالد يسكر ظحـك ..

غـلا : الا ماقلت لي عمــــــــي ،، متى بتسوون حفلة الخطووووبه؟؟
سعد : على كيفها علاايتـي

غلا : شوف عاااد قلنا مرتك بس عمي مو تنساااااااا بنتك ترا هاااااا

سعد : يااااه كاه انتي عرستي ونسيتيني

خالد : نعم نعم من جاب طاريي؟

سعد : انا انا خير

خالد : هههههه ها شعندك ؟ شتحشون فيه عني؟

غلا : يقول اني نسيته؟؟؟؟؟؟

خالد : يبا حلال دامها لهت فيني انت شعلييييييك ،، ييييييييييييييه

سعد : هههههههههههههههه ، افا ياخويلد سكتنا لكم بقتوها من حظني ومشيناها

والحين جاي تحرمني منها ..

خالد عباله غشمره وسعد كان نص يتغشمر ..

غلا عورها قلبها على كلام عمها ودها كل شي يرجع مثل قبــل ..

قعدت غلا وخالد معاهم لين الساعه عشر ونص باوامر سعد

ويدته الساعه 9 راحت تنام وهاوشت خالد شوي قالت له انت اللي خليتني اسهر ومادري شنو

المهـــــــــــــم ..

خالد : يااااااالله يالعممم نخليك احنا الحين

سعد يطالعها بنظره فيها ظحك : وين انشالله؟

غلا : خلاص عمي بنرد البيت

سعد : آآ يالخياس واتم هني برووووووووحي

خالد : ههههههه على عيني وراسي يالعم بس شنسوي الوقت تأخر ..

سعد : وانا فكهف الرعب بروحي

غلا : قلناا لك جدم بعرسك وتشوف عليا تتفتل فالبيت

سعد : هههههههههههههههههههههههههه خووووووش راي باجر اشوف لي حل

خالد : يالله يالغالي نخليك

غلا لوت على عمها وحبت راسه وطلعوووووووووو

سعد قعد بروحه فالبيـت

يالله شنو كأيب علـــــي خالـي ..

سند راسه وقعد يتذكرر

بنفس هالصاله قبل سنه كانو مسوين حفلة غلا ..

صج الدنيا دوااااااااره

ماتوقعتج جذي يادنياا

انا الي كنت فرحااااان ومستانس

قلبتي بحالي وخليتيني وحيـــد لا أنيس ولا ونيس

رن جواله ماتوقعه حد مهم

مـد يده بكل برود ورفعه

~ عليــــــــــــا ~
سعد فتح عينه

آآآآآخ هالملاك اللي نزل لي من السماااااااا ،

اشكرررررررك ياربي


سعد : هلا والله

عليا : هلا سعـد

سعد : أهلين وسهلين ،، شخبارج عليا؟

عليا : تماام ، انت شلونك ، وأمي شلونها والكلل؟؟

سعد : طيبيــــن الله يسلمـج ..

عليا : عسى دووم .. (تكمل ) . سعـد

سعد : لبيـه !

عليا: ماراح تجي الكويت

سعد : والله كنت بكلمج عن هالسالفه ، عليا انا ابي نجدم بالخطبه والعرس

لان بصراحه حدي مستعجل وابيج ياعليا ، انا هني بالبيت لا اخو لا مره

وحيـــــد

ارجع من الدوام اتغدى بروحي امي تكون متغديه من وقت عشان دواها

وانام اقوم اطلع مع ربعي وارد متعشى بره وهذي حالتي

مليت ياعليا ملييييييييييييييييييت ، تكفين فهميني مابيج تجهزين ولاشي

ابيج باللي عليج

عليا ماتوقعت سعد حبيبها من صغرتها يعاني بروحه وهي ماتدري

مهتمه بروحها بس تجهز وترتب للعرس ..

عليا : يابعد عمري والله ، خلاص سعد اللي تشوفه ، متى تبيها؟؟

سعد : ها! باجر زين باجر؟؟

عليا : ههههههه لا مو جذي حبيبي خلها الخميس ونسوي الحفله بالكويت والعرس بقطر شرايك؟؟

سعد : اللي تشوووووووووووفينه علايتي ، كم علايه عندي .. فرحتي قلبي والله .

عليا : بس هاااا تكفـى كل مابي اجي الكويت تجيبني

سعد : يااه من غير ماتقولين اصلآ

عليا : هههه نشوف ..

سعد : بعدد ههههههه

عليا : خلاص عيل انا اروح اقول لامي ان بنجدم ،، متى بتجونا عيل؟؟

سعد : يعني انشالله الاربعا اوو الخميس بس هاااا القبيله كلها بتجي هههه وبشرط بالفندق لان مو شوي

عليا هبت فيه : لالالالالالالالالالا والللللللللله احلف عااااااااد

سعد : بسم الله الرحمن الرحيم شفييييج يامره ؟

عليا :هذا اللي ناقص تجوناا وتقعدون بالفندق لا ياعيوووووووووني

عيوني اوسع لكم من الدووووووور كلهااااا والبيت

سعد : آآآآآخ ياقلبي انااااااااا ، شكثر احب الكووووووويت بس محدٍ دارررررررري

عليا : سعــــــــــــــدد

سعد : هاهاهاها ياروح سعدددددددددددد

عليا: خلاص حبيبـي انا بخليك الحين ، دير بالك على نفسك

سعد : وانتي بعد ، يالله عمري سلمي على الكل

عليا : هه وانت بعـد ،، ناطريييييييينكم تراا

سعد : انشالله ، يالله فمان الله

عليا : مع السلامــه

وسكر سعد


¨*~¤¦ الفصل الســــــادس ¦¤*~¨°


سكر سعد ..


قام خذ اغراضه وراح لداره

ماتوقع الكلام اللي قالته غلا قبل شوي تحقق الحين وباتصال واحد

فرح حيييييل حس انه يحلم مو صج لان الكلام قبل شوي كان بعينه مستحيل

بس تحقق ،، يالله حمدلللله على كل حال

قام سعد الصبح وقال لامه وراح لدوامه

وبالدوام اتصل وبلغ سعود وتغريد وعطاهم المهمه

وكل منهم يتجهز لان السفره هالويك اند ..

خالد كان فالدوام وغلا بدارهم متمللله..

ماتبي تنزل عشان ماتشوف لطيفه وتتذكر انها فيوم

قالت لها يمه وحطتها بمكانة امها وهي مستحيل قلبها يكون فيوم

قلب ام ، تعرف تمثل جديــره بكل دور تقوم فيه

تمثله على أكمل وجه وتتقن فيه وتبـدع ..

الله يسامحج على اللي سويتيه ..

لكن حمدلله ربي مانولج اللي فبالج انا وخالد حبينا بعــــض

وشوفي مصيرج باللي سويتيه فولدج حرقتي قلبه حطمتيه عميتي عيييينه

مستحيل ام فالدنيا يكون لها هالقلب القااااااااااسي ..

مستحيل ام تحب عيالها وهذا هو دليل محبتها

بدال ماتعطيه اللي هو يبيه تحقدين عليه ؟؟

يااه انا شلون كنت فيوم خبلـه لهدرجه وحطيتج بمكانة أمي

أمي اللي ماسمعت عنها الا كل الزيـــن مادريت عن افعالها الا الطيب

وانتي ماشفت منج الا الكرررررررره

شلون انغريت فيييج فيوم شلوووووووووووووووووون

رن موبايلها وقعدت تدوره

رفعت مخدة السوفا ولقته ..

(( خالــــد )) ..

غلا : هلا عمررررري

خالد : ياصباااح العييد يالحسن الفررررررررريد ،، ياصباح الورد ياعطرر الزهور،، ياصباح من سنى وجهك

يزيــــــــد ،، من محياك الجميل ازداد نــــــور

غلا حست ودها تشهق وتصررررررررخ

يااااااااربي احبه احبه شنو يجنننننننننننننننننننننن اموت فيك خااااااااالد

غلا : هههههه صباح النور يااااااغلااي انت

خالد : لا جذي اروح فيهااااااااا ، ماصدق اذنييييييييييي

غلا : ههههه خااااااالد ترا اسكت

خالد : يرحمممممممممممممممم امججججججججج لااااااااااا

غلا تذكرت امها وسكتت وخالد تذكر !! شقلت اناااااا؟؟ اشهد اني ثوووووووووووور

خالد : لا حيااتي والله اسف ماقصدتها عمري

غلا بين من صوتها انها تظايقت : لا حبيبي شدعوى ، شفيك متصل!

خالد : ولهت عليج

غلا : هههه وانا اكثر

خالد : حيااتي ، ترا هالخميس رايحين الكويت

غلا : صــــــج ؟؟

خالد : أي خطوبة العم الغااااااااااااالي

غلا : ااااااااااهاا انزين عيل اتصل ابارك له

خالد : افااا وتخليني

غلا : لا حيااااتي بس ابارك

خالد : واللي يقولج اغارررر من عمج سعد

غلا فتحت عينها : عمـــــــــي !!!!!!!!

خالد : آه منهههههههههه وراني الوييييييييل امس تلوين عليههههههه وتبوسينههههههههههه وانا منثبرررررررررررررررررررررررررررررر جنييييي مزهرييييييييييه

غلا كانت تظحك بس مسكت ظحكتها : هههههههه لاا حبيبيييييييييي انت رررررررررريلي محد يهز مكاااااانك لا عمي ولا غيره

خالد : اشوفج مقطعتني تلمممممممم و وووووووح



غلا : هههههههههههههههههه ، خالد هاي ابوي تعرف شنو يعني ابوووووي

ااااااخ والله له الجنه عمــــي سعد

خالد تظايق مايبي يسمع هالكلام

خالد : سمعي غلوي ترا والله واللللللللللللله

غلا : أي؟؟

خالد : احبج

غلا : هههههه وانا بعد ،، يلا حبيبي بتصل لعمممممي

خالد : أي ادري عمي عمي هيييين باجر تاخذه عليا وووريني شلون تهديني وتركضين لعمج

غلا : ههههههههههه انشالله

خالد : يالله عمري ديري بالج انا اليوم برد مبجر البيت

غلا : ليش عمري شفيك ؟ تعبان ؟ شي يعورك

خالد : ااييييييي قلبي ، اووووف شنو تعباان ، مرتفع الامبير فيه ضارب التوب متفجر ياغلا

غلا : خاااااااااالد

خالد يصفق وجهه عند عينه : آآآآآآخ رووووحه انتي ، غلااااااااااااااااااه ، شمسويه انتيييييي

غلا : امممممممممم ـ مادري ماسويت شي

خالد : اراويج اراااااااوييييييييييييج

غلا : هههههههههه يلا حبيبــــي انت جذي تعطل شغلك

خالد : زين زييييين بس تبي تشرد وتحاجي عمها وانا لي الله

غلا : انت لـــي

خالد تنح على الكلمه : انزين انزين ،، انا لمن ؟؟

غلا : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

خالد : عيديهااااااااااااااا

غلا : ههههههههههههههههههه ،، انت لي ،، يلا حبيبي بخليك

خالد : احبج وديري بالج على نفسج

غلا : وانت بعد عمري

خالد : فمان الله

غلا : مع السلامه ....



غلا شسوت ..

طالعت ساعتها لقتها عشر ونص ..

امممممممم في وقت اروح اشتري له ورد واطرشه؟

أي بخليهم يجهزونها بسرعه وشنو اشتري له ؟؟

يااه اطلع بروحي؟؟ استحي انا..

علووووووووي .. ماكو غيرها ..

لايكون فالجامعه ؟؟

اتصلت لها وطلعت عاليه غايبه ماراحت اليوم لانها امس رايحه ملجة بنت عمتها ..

عاليه : غلوووووووي تكفين خليها العصر

غلا : لج خمس دقايق برزي وامرج

عاليه : زيييييييييييييييين ، باااااااااااي

سكرت عاليه ونامت وردت قامت وتسحب روحها للحمام
غلا اتصلت وقالت لخالد ووافق انها تطلع ..

لبست غلا و لفت شيلتها وتعطرت بعطر خفيف وخذت شنطتها وموبايلها وسكرت دارهم ونزلت ..

عمر كان طالع من البيت ولطيفه كانو عندها نسوان يشربون جاي الضحـى ..

غلا دخلت وسلمت وطلعت عنهم

استأذنت لطيفه وقالت لهم شوي وبترجع ،، بتجييك على الحلوو ..

لطيفه : وين انشالله ؟؟

غلا وهي لين الحين تبتسم من سوالف الحريم .. :

غلا بكل برود : هلا ؟؟

لطيفه : وين رايحه ؟؟

غلا : بشتري هديه لعمي وبطرشها مكتبه ..

لطيفه : خوووش والله ، قلتي لريلج

غلا : مايبي لها كلام ، حبيبي هو اللي اقتررررح هالاقتراح ( تبي تقهرها)

لطيفه كانت محتره من حجيها : ولدي انا يقترح مثل جي؟؟



غلا : أي ، عن اذنج مابي اتأخر ،، مع السلامه

غلا ماخلت لها مجال للنقاش كلش والسياره كانت تنتظرها ..

ركبت الـجاكوور وقالت للدريول يروحون بيت عاليه

دخلوا للبيت وكان اخوها راشد بالحوووش يلاعب اخوانه ..

كان مستأذن من شغله لانه بيودي اخوه المستشفى عنده موعد ..

راشد شاف السياره وقرب منها وغلا ترنرن على عاليه

عاليه طلعت من الباب ووقفت فتحت الشنطه طلعت موبايلها

عاليه : هاااااااااا شفييييييج انتييييي صبري عليييييييي

غلا : يالخايسه بسرعه كاهو اخوج بيقرب من السياره والله ترا انزل من الفشله

عاليه : رااااااشد ..

راشد : هلااااااااااااااااااااا ( يلف عليها ) ، من هاي؟

عاليه : يابابا مو زينه اللقافه يسمونك المتطفل بعدين

راشد جنه عرف معلومه من عندها : ياااااااشيخه ، طلعتي فهلويه ..

عاليه : هاي رفيجتي غلا وخرررررررر لو سمحت

راشد وخر عنها وهو ماسك الكوره فرها بس لقفها عليها .. : لاتتأخرين وتحملي بعمرج

عاليه : يوتو (وهي تركب ) باااااي رشوووووووودي

راشد عصب لها بحواجبه انه يعني لاتعيدينها

غلا : حمدلللللله علىىىىى السلالالالالالالالالالامه

عاليه : ههههههههههههههههه توحشتك برشاااااااااااااااا

غلا : ههههههههههههههه يالخبله ،،، اطلع سراج

عاليه : اووه هاي سراج رفيج المدرسه خخخخ ، شلونك سراج زين؟؟

سراج يهز راسه : همدولله .. انا يأأرف انتَ داخل سكول مال مدام قلا (غلا)

عاليه : ههههههه أي أي رفيجتها

سراج : ايوى فرند

غلا : حلاتين ، تبون جاي؟؟

عاليه : أي والله ماتريقت

غلا : امش سراج لانتأخر

عاليه : هههههههههههههههههههههه

فالطريـج ..

عاليه : ها لووولو شخبارج مع خالد؟؟

غلا : تماااااااام سمنه على عسل

عاليه : الله الله ، ياربي كله فصوب ويوم العرس فصوب ههههههه تقولين بشرد ههههه

غلا : هههههههه اففف كنت كارهه روحي هذاك اليوم ومسكينه خالتي (ام عاليه يعني) تقولي لاتخافين ولد

عمج وبيداريج فديت عمرهاااااااااااااا

عاليه : هههههههههههه ، امي واعليه عليها مع الكللللللللل

غلا : اااخ الله يخليها انشالله ويحطني بمكانهاااااااااا

عاليه : شلون يعني؟؟

غلا : يعطيني ربع حنااااانها وطيبتها وأعيش مع ريلي بهناااا بدون شر الغيررر

عاليه : شسوت لطيفه؟؟

غلا : اففففف علايوو لو شفتيها قبل لا اطلع كانت تبي تطفرني لكن وغلاتج

ماخليت لها مجال صرت مانادي خالد الا بحبيبي وعمري

عاليه : ههههههههههه فديت الاشرار

غلا : مو شريره والله ، لكن دامها تعاملني جذي ، تبشر بسعدهاااااااا

عاليه : هههههههههههههه شوي شوي علييييي تراني عليوه رفيجتج

غلا : هههههههههههه

سكتوا شوي

عاليه : شخبار عمـــــر ؟؟

غلا كانت صاده ولفت بسرعه وجنه حد نفضها وذكرها بشي حلووو كان وياها ورااح !!

غلا : عمر؟؟

عاليه بحنيه : أي عمر .. ولد عمج

غلا تتنهد : طيب ، تدرين يقولون قريب بيفقد نظره ..

عاليه : ياااعمري عليه .

غلا لمعت عينها : اااخ ياعاليه انا خليت 2 بهوااي ولد عمي حبني وحبيته وبعدها انغرم فيني اخوه

الي صار بغمضة عيـن ريلـي ،، انا ماتوقعت اول يوم دخلت عندهم هالثنين بيطيحون بهوااي واتعبهم معاي..


عاليه : ياغلا ياحياتي انتي ماطيحتيهم ، انتي حبيتي عمر وماكان لكم نصيب فبعض

انتي مع خالد ،،، (وصلوا وانقطع كلامهم ) ،، يلا نزلــي..

نزلت غلا وعاليه للمول يبون ياخذون للعم سعد هديه حلوه ..

دخلوا هاي لاند وقربوا من سكشن الساعات ،،

غلا رفعت غشوتها هي وعاليه يطالعون الساعات ..

ماكانوا وايد حلووين ..

البياع : تفدلووو ، كيف بإدر ساعدكن؟؟

غلا : ورني ساعات رجاليه جديده ، بليز ..

البياع: في عندك هيدي ويطلع وحده ويروح ويرد بكم وحده ..

غلا : امممم مادري والله احس هذي شوي قديمه ستايلها ،، شوفي عاليه ..

البياع :لا شو أديميييي جداااد ..

غلا : ادري بس الستايل شووي فضه ماعرف شلون جاي. .

البياع : طيب شوفي هيي ..

كانت جلد بني

غلا ماعجبها ولااشي وعاليه راحت تشوف بالصوب الثاني

وقالت لها كل شي بايخ وقديم

غلا : خلااص مشكور ، تعبناك

البياع : معئوووله الحلو يجي لعنا وماياخود شي

غلا تنرفزت منه لززززقه : ماعليه مره ثانيه انشالله مستعجلين احنا

وطلعوا على طول
غلا تغشت وعاليه تعدل شيلتها وقطت الغشوه على وجهها ..

عاليه : خل نطلع وانا اوديج محل احلى ..

غلا : اوكي ،، بشووورج ..

طلعوا ركبوا السيااره ..

قطت كل وحده غشوتها ..

غلا : وين محلـج ؟؟

عاليه : الفرادن اللي فالستـي ماخذين لبنت عمتي وريلها منه فناان

غلا : يعني عنده اشيا تصلح؟؟

عاليه : افا عليج هالاشيا ماتجيها الا نسوانهااااااااا

غلا : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

عاليه : يلا سراج ،، ستي سنتر

راجو يهز راسه : اوكـــــــــــي

نزلو من اقرب باب له ومن اللفت صعدوا له ..

دخلت غلا وخذت له ساعه وقلم على حديدته اللي تتشير فالجيب

ملفوف عليها الالماس بشكل حلزوني ..

بس غلا حست ماراح يعجب عمها

رجعته وخذت له قلمين اللي يجون مع بعض .

جاف و حبر

لونهم فضي والالماس عادي على الحديده ..

لفوهم لها وطلعوا ..

عاليه : ها شي بعد

غلا : بسس شي واحد

عاليه : ابي حق خالد ( تقلد عليها )

غلا : هههههههههههههههههههههه

عاليه : شتبين له ؟؟؟


غلا : اممممممممممممممممم خل ننزل تحت اتذكر جنه كان في محل حلوو

عاليه : شنو

غلا : امشي ومشوا نزلو تحت

كان في محل يبيع مسابيح وهالاشيا وخواتم رجاليه ....... إلـخ

غلا عجبها مسباج كهرمان متدرج بني محروق ويفتح ..

خذت 2 وكانت تبي تاخذ لكن تدري خالد ماراح يلبسهم ..

واصلآ ماتعرف مقاسه ..

خذتهم وعلى طول راحو لمحل الورد

كان في واحد هناك تتعامل معاه غلا وعمتها وعاليه العايله يعني هههه دايمآ ..

وصته يسوي لها باقه معتبره ويحط لها الهديه وعطتهم العنوان

قال لها الحين الساعه 11 يعني بيفظي كم عامل عشانها ويخلصونها قبل 2 ..

على الساعه وحده خلصت

وسعد كان فشغلـه

يتكلم فالتليفون مع واحد جنه يتأكد من شي فالورقه .

سعد : اووووووكي عيل ، سلاام

الفراش : Mr. This is for you?

سعد : لي؟ من من؟؟؟

الفراش حط الورد على الطاوله وطلع

سعد شاف الكرت ويقراه وهو يبتسم ..

(( لعمـــي الغالــي ،، ألف ألف مبروك على خطوبتك ،،
تستاهل ياايبا ..

بنتك / غلا بنت الفيصـل .. ))

سعد عووره قلبه حس كلام وايد يطلع من كل كلمه كاتبتها غلاا

هزه شعور حلوو ماحسه من قبل من كلمة يبا ، مع ان غلا دايمآ تقوله يبا ..

حس انه عرف يربي مع انها مو بنته بس كان قد المسؤوليه مع غلا ..

آآآآخ ياربي الله يرحمك ياخوي يافيصـل ..

تمنيتك صج ويااي بهاللحظه

رفع عينه للسما وترحم على اخوه ومرته ..

وتذكر ابوه

قلبه آلمه وايد على هالطاااااري

انا شقاعد اتطرررى

ياربي يمكن عشان الفرحه ومو متعود عليها ، هههههه لازم نكاده
كان يبي يوخر صورة ابوه لما مات عن فكره بالظحك بس ماقدر ..

كان سعد بالثاني اعدادي

وابوه مرقد بالمستشفى ..

وهو ماسك يده وقاعد عند سريره ..

وراسه على يد ابووه ..

سعد : لا يباااااا تكفى قووووووووم ، انا صغير على هالحمــــــــــــل يايباااا

تكفى قوم وانا اوووعدك انفذ طلبك يباااااا ،( يصيح) يبا والله ماجذب عليييييك

بقعد عند المطوع وبحفظ القرآن كلـــــــه بس تكفى يبا لاتخليناااااااااااااااا

يبا واللي يسلمك قوم ( يطق يده ) يبا انت صاحي مو جذي؟؟

سعود اخوه يرفعه : بس ياسعد قووم

سعد يهد يد اخوه بقوه : خلنييييييييييييييييييييي ،يبااااااااااااااااااا تكفى كلمنيييييييييييييييييييي

يبا ردددددددد علييييييييييي ردددددد لاتخلينيييييييييي يبا ور سعود انك قايم الله يخليييييك

فيصل : سعد لاتسوي بروحك جذي ، اذكر الله وقوم ..

سعد : شفيكمممممممم انتووووووووووووووو اصلآ ابوي مخدر ماماااااااات تكفون فهموووو

بعد ساعات من النزاع وياه طلعوه بالقوه لانه تم ماسك بالسرير ويصيح

كل اللي سحبه معاه من ابووه مسباحه الابيض

كان المسباح هديه لابوه غاليه حيل مسباح من مكه

بحجر ابيض مكتوب عليه ( الله ) بالأسود ..

والحجر مكعب مو مدور

طلعوووه من الغرفه


وسعد هدهم وطاح من يدهم على الارض ورن صوت الطيحه بالمكان


فيصل كان من داخله منذبح على ابوه اكثر من سعد وعلى سعد .. بس ماعرف شيسوي

سعود كان من داخله ذابل بس مكابر ..

خالد بن سعود مع عمه بدار ابوه اللي كانت قريبه من صالة العزاا

خالد : عمي لاتصيح انت دايمآ تقول الصياح للحريم

سعد : اذلللللللللف عنييييييييييي انتتتتتتتتتتت

خالد زعل على كلام عمه وطلع عنه

ونسى سعد انه رجال وتم يصيح بصياح اليهال على ابوه

كان دايمآ ابوه يقوله من باجر تسجل عند المطوع فالمسيد وتحفظ القرآن

وهو يقوله انشالله وماينفذ

احترق قلبه على كل لحظه قال ابوه فيها هالكلام وهو رفض

انقهر على كل لحظه بعدها عن ابوه

انقهر عن كل حركه طايشه سواها وعصبت ابوه ..

اااااااااااخ يايباااااا ليش خليتنيييييي

وبعدها بكمٍ سنه بنفس الاسبوع بس آخر يوم منه

مات فيصل ومرته وهم رادين من العمره ..

سعد بفرحته ببنت أخوه الحفيده الاولى اللي وعى لها

انطفت هالفرحه بخبر موتتهم

وغلا كانت مولوده بأول أشهرها ..

سعد كان بالثنويه

وتعب قلبه وتعب حاله من اللي صار له بهالفتره

تكفل هو بكـل شي

صار الابو لغلا واخوها وكل اهلـها


كانت غلا ياهل ام سنه وكان يرد من المدرسه وهو جايب لها حلويات

وكل خميس يمر محل العاب يشتري لها لعبه ويوديها ..

وغلا تفرررررح

ولما صارت بالـ3 سنين

هو علمها تتكلم واول اسم قالته كان ماما

بس كانت كل ماتقوله تقعد تصيح لانها تروح تدور امها وماتلقاها

وسعد يسكتها يقولها ماما فووووق وهي تظن انها مسافره وهو قصده فوق عند الله ..

صارت تتكلم وتعلمت تقول كم كلمه

.*.*.*.*.*.*.*.

سعد تذكر مره كان يوم الخميس العصـر غلا كانت ام سنتين .. قبل لاتتكلم

الجو كان حلوو

طلع ودا غلا الدكان

شايلها وهي لابسه فستان بناتي احمررر كانت صغيره وشكلها بالاحمر يووونس

كانت بيضه ومربربه والاحمر حلوو عليها والصندل احمر

وداها ولقى ربعه عند الدكان

دخلها الدكان وشرى لها حلاوه ..

وكان تأشر تبي تلم عروسه تلوع الجبد

سعد : هااااااا بابا؟؟؟ ( يشوف اللعبه) اخيييي هذييي؟

غلا صاحت يوم شافت ملامحه مكشره

سعد : خلاص خلاص ،، يجر اللعبه وياخذها

وخذاها ،، طلعوا

واحد من ربع سعد لما طلعوا كان لابس قنـاع

وغلا لما شافته ماتت صياح هدت اللعبه من يدها ولمت عمها ووجهها مزرق

سعد : بس بس لاتصيحيييين .. (يدز رفيجه) قط هالمسخررررره من عليك ماتشوفها تصيح

ربعه انكسر خاطرهم عليها وتمو يسكتونها

قعدوا على الارض وحطوها فالنص ويسكتونها

سعد : بس بس حبيبيييييييييييييي اكاااه لعبتج

رفيجه يحول لها يبيها تسكت

وهي تشوفه ومتخرعه

سعد : انتوا شسويتوااااااااااا

شالها سعد وردوا البيت وتم يهدييييها ويلعبها

لين سكتت

ارتاااااح سعد وحس انه فاز بشـي مع انه ماسوى شي غير انه هدا من صياحها اللي كان

مسوي عرررررررس بالفريج

(((سعد قعد على كرسي مكتبه يتذكر هالاشيا))) ..

ولما غلا كبرت وصارت فوقت انها تدخل الروضـــــــه

كانو كل يوم يشترون بدله للروضه

وسعد كان متكفل حتى انه يسبحها ويمشطها ويلبسها ويأكلها ..


((الله عليك والله كفووووووو))

أول يوم سعد قام الساعه خمس وخلص كل اغراضه

من ملابس له وتريق وخلا كل شي جاهز له

وقعدها ...

وشالها ودخلها الحمام وكانت هي تبي تنام وسعد يبيها تصحصح

تم يرش عليها شوية ماي بارد

وسبحهاااا وطلعوا

سعد هني توهق

شعرها كان شوي طويل وكله ماي ماعرف شيسوي ..

من قلب تورط ..

هو بعد وراه ثنويه شلون جذي ..

لبسها فستان وردي مع الاصفر الهادي

ومشط شعرها

غلا : لااااااااااااااا مابي عنقووووووووووووووثـه

سعد وهو تعبان : هااااااااا عيل شنو تبييييييييين يابابااا

غلا : ابي ثرررررررريطه بـــــث

سعد : بث !!!!!!

غلا تظحك : هيهيهيهيهييي اييييي بث

سعد : زين روحي جيبيها ..

غلا راحت فتحت الدرج وطلعت 2 : ابي هااااااااااااااااااااي

سعد : لالالالا اخضر مو شيييييي بابا ، وردي حلوو

غلا فيها الصيحه : اخدددددددددددددددر

سعد : لالالا وردي شوفي ، اللللله حلاااااااه هذي (ياشر على الوردي) هذي كخ ( الاخضر)

غلا فرحت لما حط الوردي على شعرها

واقتنعت

وتم ساعه سعد يربط ويتوهق

وترجع تنصل

لين آخر شي عرف لها وربطها

بس شعرها لين الحين فيه ماي ..

توهق وقعد يفكر ..

شلون شلون شسوي الحييييين

ادورها؟؟؟؟؟؟؟

(قصده يشيلها ويدورها بشعرها يمكن ينشف؟؟؟) <<< ياعيني صج صبـي ماكووو خبره خخخ

ماقتنع بهالفكره

مسك الفطوه مره ثانيه ونشف شعرها واختربت الشريطه

ورجع لفها واعتفست ورد ربطها

واخيرآ خلصوا خلاها وراح يبدل وهي تروح عنده تشوفه وترد تشيل اشيا تحطهم فالشنطه

تعطرت من الكمدينه الصغيره اللي حاطها لها سعد

كان لونها فوشي وبنفسجي ونجوم صفـر ليتات مع كرسي صغير ..

سعد طلع ولقاها على الكمدينه

سعد : يالله لين الحين تتعدل ذي ،، يالله يامدموزيل تأخرنا

غلا تمشي بسرعه له وماده يدها عشان تمسك فيده

غلا : منو دوذيل؟؟؟؟


سعد : هههههههههه هاي مرت الحرامي

غلا : هييييييي (تشهق) حلااااااامي !

سعد : أي أي

سكتت غلا وقعدت تفكر بهالسالفه اللي قالها عمها ، كانت خرافيه بس هي صدقتها ..

ونزلو ريقها سعد وطلعوا ..

وداها للروضه وحط في شنطتها فلوس وعلمها على الروضه

وهي كانت نبيهه تحفظ كل شي بسرعه بس خوافــــه ..

دخلت المدرسه وطلع سعد



غلا حشرت المكان بالصياح

سعد رجع لها ونزل لها وهو يسكتها

وقدر يسكتها وقال لها هو فالصف الثاني

وانه اذا ماراح المدرس بيوقفه

وهي شوي اسكتت وقال لها انتي قعدي هني معاهم

نطريني وبرد لج بعد شوي

راح سعد مدرسته وقال للدريول الوقت اللي تخلص فيه غلا

ولازم يودي خدامه معاه تجيبها ولايتأخر

يروح قبل الوقت بربع ساعه

عشان ماتخاف ..



ولما غلا كبرت ودخلت الابتدائي

والاعدادي

والثنوي

ولما خذوها بيت اخوه

وحرموووه من بنته اللي ماجابهاا

ااااااااااخ

والله جنه هالاشيا امس صايره لـــــــــــي

شلوووون

غلا اللي امس اسكتها

والعبها

اليوم عروووووووووس!!

ااييه ،، الله يهنييج ..

ويهنينيييييييييي ويخلصني من هالنطره ياعليااااااااااا


ماخلص شغله وطلع للبيت

وسيده نام

مايبي ياكل ولاشي لانه حس الكآبه والوحده بتقضي عليه شوي شوي ..

بعد 3 ايام على العشا ..

غلا وخالد بالدار يرتبون الشنطه للسفرر لانهم بيروحون قبل الكل بيوم ..

غلا تحط بجامة خالد ..

وخالد قاعد يحط اغراضه بشنطه صغيره ( موس حلاقه ، افتر شيف ،،،، إلــخ .. )

خالد : ليش ساكته ؟؟

غلا : لا عادي ،،

خالد حط كل شي من يدها ومسك يدها ولفها عليه ..

غلا رفعت عينها بكل خوف لعيون خالد ..

خالد قعد على الكرسي وقعدها حذاه : شفيج عمري؟

غلا كانت حزيينه حيل هاليوم ومتظايقه

غلا تمسح تحت عينها وبكل ظيق : مافينــي شـي .. (تقوم عن خالد)

تلها من يدها وقعدها على ريله : قولي شفيج غلا ، مو انا اللي تخشين علي

غلا قامت عنه ومشت خطوه وخالد وقف

ردت له ورفعت عينها وشافته طويييييل حيل

مدت يدها تلمه وتصيييييييييح

خالد لم غلا بقوو بس كانت بخفه عنده << هههههه

خالد : شفيج حياااااتي؟ شمظايقج؟؟

غلا تشهق : خاااااااااالد انا بمووووووووت

خالد انصبت عروقه وقف قلبه : شفيج غلا شصاير؟؟؟

غلا وخرت عن حظنه ومسحت دموعها

غلا : خالد امــــــك ، الله يخليييييك ماقدر استحمل

خالد : ليش شسوت؟؟

غلا : خاالد الله يخليك مابي اقولك لان مايصير بتتشوه صورتها بسبتي وانا مابي هالشي تكفى

خالد : لازم اعرف ياغلا ،، انتي مرتي واللي يمسج يمسني اللي يطالج يطالنـــــي ( يهزها ) انتي فاهمه

غلا : ليش تصرررررخ علي انا ( تشهق) تهزني وتهاوشني اطلع لاامك وشوفهاااااااااااااا

(تصييح) انا لاني يتيمه امــــك عاجبتها تهزيأها لـــــــي ، صار هواااااايه ياخالد

(( ترد تصيييييييييييييييح ))



خالد : اسسسسسف حبيبتي اسف ، ماقصدت ، زين قولي شسويت تكفين

غلا : ماسوت شييي

خالد : تحجييي غلا

غلا : اخر مره كنت داخله اسلم على نسوان عندها كانت تطالعني

جنها تقولي يلا خلصي ولما طلعت كانت تقولي شاورتي خالد ومادري شنو ؟

ليش ششايفتني؟؟؟؟؟؟ لهدرجه قليلة اصل بعينها !!!!!!

خالد : لا ياعمري لا ياغلااي لاتقولين جذي انتي اصيله غصبٍ عن الكلل ، طولي بالج حبيبتيييييي

غلا مسحت دموعها وسكتت وراحت صبت لها كاس ماي وشربته

خالد قعد يرتب باجي الاغراض بروحه

وغلا تحس بصداع نصف راسها نصين هوست عليه وخذت بندول ..

خالد : غلا ماعرف اربعه ؟؟؟؟ (كان بدي لها اياديه مفتوحه)

غلا ربعته وحطته ..

خلص كل شي وسكر الشنطه ونزلها من على السرير حطها قريبه من الباب

وغلا كانت ترتب الدار

وداست على زرار خالد عورتها ريلها وايد ..

وخالد كان طالع من الحمام

ماتبيه يدري لانه بيسوي لها اسعافات وحااااله

تحملت العوار وقعدت على ريلها على الكرســــــــــــي ،،

خالد قعد يسولف وياها ..

كان من داخله متعور من سالفة امـه مع غـلا

هي من زمان مو اصلاح وياها

ومااصدق هالشي الا بفيينا لما سافرووو ..

وشاف معاملة امـه يوم هاوشتها مره

هو حس بالاحراج ..

اجل شلون البنت غلا كانت شوي وتصيح انا ادري ..

خالـد : غناتـــي !

غلا ماجاوبت وحطت عينها بعينه ..

خالد : لاا تزعلين من كلام امـي انتي عارفه طبعـها حيااتي

غلا : ولايهمك

خالد : وصدقينــي كلها كمٍ شهر ويخلص بيتنا ..

غلا : بنكون بنفس البيت صح

خالد نزل عينه : بس منفصل ..

غلا رجعت راسها لورا ،،

غلا وجنها لقت حـل : خالــد

خالد : عيوووووووووووووون خالد

غلا : شرايك نسكن بالبيت العوود ؟؟

خالد : شنو؟؟ ليش؟

غلا : هو أصلآ فاظي وبيتي من يوم صغرتي ، ووو ،،،،،،،،،، تكفـــــى

خالد : لا حياتي انا ابيج فبيت بروحج انتي الآمره فيه والناهيـه ، بيت بتعبي وبفلوووسي انا

غلا : مافيها شي خالد بيت ابوي العود هاي يعني بيت الكل

خالد : لا حياااااتي ، اسمحي لي

غلا تنهدت بيأس وراحت كانها بتجيب شي

خالد :وين رايحه ومخليتني

غلا تظحك له : مسويه لك شي ابيك تذوقه

خالد : يم يم يالله لاتبطين

غلا : هههههههههههههه توك ماتبيني اتحرك

خالد : لا ماعليج انشالله بغمض عيني على ماتردين

غلا : هههههههههههههههههه ،، وراحت عنه

كانت مسويه حلو الترتلـز بالتووفـــــي ،، يمــــــــــــــــي

خالد من شاف شلون مزين فتح عينه : واااااااااااااااااااو ، شكله فناااااااااان


وبسرعه خذ القفشه(الملعقة) وذاقه

قعد ياكله وخلص اللي كان محطوط له

وقعد يشوف غلا وهي تاكله

غلا: ههههههههههههههههههههههه تبيه ؟

خالد : لالالالا ، عليج بالعافيه حبيبتي شدعوى

غلا كانت تاخذ شوي منه بالقفشه ،و تمده لخالد

خالد طبعآ

اكيد

فور شوور

بيانسوووغ

شي طبيعـــــــــــــــي

شفيكم مب مصدقين؟

ههههه

فتح حلجه بياكل ههاهاهاهاها

خالد مسك القفشه بحلجه وبعدين بيده

خالد : غلاااااااااااااااااا

غلا : ها حبيبي؟

خالد : مو طبيعي الحلو شلون سويتيه

غلا : هههههه عادي عمري حلو عادي

خالد : لالا اكيد حاطه صبعج فيه

غلا : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

هههههههههههههههههه صح صح شدراك

خالد وفيه الظحكه على تعليقه المغبر : هههه يظحك ها

غلا : ههههههههههه اموت فيك خالد

خالد وانا اكثثثثثثثثثثثثثثثثر ، اخ لو تدرين شكثر احبج

شلون انا اللي انقلبت حياتيي من دخلتي ياغلااا

غلا كانت بين فرحتها وحزنها على كلام خالد ..

قامو ثاني يوم ..

طيارتهم كانت الساعه عشر بالليل ,,

خالد طلع هو وغلا هاليوم يبون يقظونه بعيد عن الكل

خالد صار مايبي حد يزعل غلا كلــــــش

راحو يتغدون بره بفندق (الرتـز كارلتون) ..

تغدوا وبعدها قعدوا يسولفون

وكان شكلهم مايملل أي حد يمر

بس يبي يوقف يطالعهم

خالد كان كاااااااشخ صج معرس

الثوب شحلاته والنسفه تذبـح ..

والقفل اسوووووود ومحدده عدل

غلا طبعا كانت رافعه غشوتها وكانت طالعه روعه من حلاوة الوقت اللي تقظيه ويا خالد ..

كانت خدودها حمــــــر مكحله عينها وخالد ميت طول ماهو يتكلم

مايبي أي شي يخليه يشيل نظره من على عينها ..

وكانت هي تلف وترد تطالعه وتشوفه لين الحين يشوفها وتقوله شفييييييك؟

هاهاها ..

قاموا بعدها .. يتمشون

كان في محل يبيع شنط واشيا اسمه ( فيلا مودا )

غلا دخلته ماكانت تبي تاخذ شي مع ان الاشيا تجنن

بس وين بتحطهم خالد مايبيهم يردون البيت

لان الجو وايد حلو بينهم اليوم اكثر من كل يوم

خالد رن موبايله وقال لغلا بيطلع بره يتكلم ..

غلا قعدت تشوف الملابس وماتبي تطلع لان خالد شكله لين الحين ماخلص

تبي تطلع ويطلعون من المكان لانها تمللت

شافت شنطـه عجيييييبه ، وشرتها وخلتها عندهم وقالت لهم

بتخلي رفيجتها (عاليه) تجي تاخذها ..

لانها اصلآ شرتها لغلا

دفعت لهم ودخل خالد

وطلعت غلا ولاجنها خذت شي


خالد : ليش دفعتي ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

غلا: ؟؟؟؟ انت كنت بره


خالد شوي معصب: ياسلاام والله عذر حلوووووو

غلا : قصر صوتك خالد خل نطلع

خالد : شنو خل نطلع انا وين رحت ؟ شنو انتي تدفعييييين؟؟ وين قاعدييييين!

غلا : امش خالد بالسياره نتفاهمم

مشت غلا وخالد حذاها وهو معصب ركبت السياره

خالد :والله غلا؟ هاي موقف تحطيني فيه؟

غلا والصيحه فبلعومها : ياخالد والله ماقصدت شي شفتك تتكلم فالموبايل ( عيونها تلمع ) قلت ليش

اقطع عليه ادفع انا عااادي انا اصلآ شاريتها لرفيجتي ماقصدت منها شي انت شفيك

خالد : ياغلا مابيج تدفعين يابعد عمري ، انا الرجال انا اللي ادفع

غلا : اســــــفه خالد والله ماقصدت شي

خالد ظحك لها : اخر مره ممكن ؟

غلا دموعها طاحت

خالد : افاااااااااا ليش تصيحين غلا؟ والله اني حماار ،، حبيبي خلاااااااااااااااص

غلا قامت تشهق بس مو من السالفه من ظيقه سكنت فيها فجأه

خالد : ياعمري اسف اسف ( يشيل التكيه مالت السياره يبي يسكت غلا)

غلا تنشف دموعها ..

غلا : خلاص ماصار شي

خالد : حيااتي عشان خاطري ماقصدت شي


غلا ظحكت له : خلاص عمري .. انسى

خالد : انزين احبـج

غلا ظحكت وهي منغصـهـ

مشى خالد وغلا صاخـــــه

شغل السي دي ..

كل مادفن خيالك ياعنيــــد
تمطر الدمعه وينبت من جديد
شفت وش سوى بي حبك
يابخيـــــــــــــــــــل ؟؟؟


خالد يغير الموود : اوف حدج بخييييييييله

غلا سايرته : ههههههههههههههه ،، انااا؟

خالد : ايييي من قلب
غلا تظحك من قلبها :ههههههههههه هاي وانا توني دافعه

خالد : هههههههههههههههههههههههه

ههههههههههههههههههههههههههههههههههه

هههههههههههههههههههههههه


غلا : هههههههههههه

خالد : والله بخيله لا ووووح ولاشي

غلا : أي ولاشششششششششي

خالد : الله يسامحــــــــج يابنت عمــــــي

غلا : ههههههههههههههههههه

بعد صمت

غلا : خالد مايصير نروح بيت ابوي ؟؟

خالد : من عيوني ،، بس ليش؟؟

غلا : ابي ارتاح راسي صدع

خالد : مايصير بيتنا؟؟

غلا جنها انصدمت : كيفـك

خالد : اووووكي كيف كيفي

وغير الطريق المعتاد للبيت العود

بس وصلوا للبيت العود

وظحكت غلا

كانت الساعه 4 ونص

نزلت غلا من السياره ..

خالد : انزين نص وح بس

غلا : ههههههههههههههههههههههه

خالد : والله العظيم بخيله غلوي شدعوى ريلج اناا

غلا : زين زين لاتتدلع ،، ههههههههههههههه ،، (تقرب جنها بتبوس خده وصارت نذله وسوت جنها

شالت شي من خده)

خالد : صصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصصج

غلا : ههههههههههههههههههههههه

خالد : شبقتي؟؟؟ لايكون غمازتي تراها راس ماااااااااالي

غلا : ههههههههههههههههههههههه لا شبي فيها

خالد : يوووووه غيرج يتمناها

غلا : وانا شعلي دامها عند ريلي

خالد : لالا مب زين هالكلام

غلا : انزين يلا فطست انا خااااااالد

خالد : فطست ،، اقص يدي ، تبين تشوفين عمج

غلا مشت عنه : دامك تدري ليش منطرني

ودخلت عنه

خالد جر يده على تحت وصرخ بصوت واطي أنه محتر <<<<< يجننننننننننن ههههههه

.*.*.*.*.*.*.*.*.*.

عمر كان فالمجلس مع ربعه

تركـي و راشد واحمد وعبدالله ..

عمر : زين اسمع هاي

تركي : يلااااااا ،، هووووووووص ، سمعوو

يسكتهم كلهم ..



عمر كان يدق على العـود ..


أنــا حروفــي فـي غيابـك
لا هـي حكـي و لا هـي قصيــد
أكتـب الظلمـه و أعيــد
و إنتـي يالفجـر البعيــد ،،
إنتي يالفجـر البعيــد
نامــت عيوووووني..





راشد وعبدالله صفقوا : اشكرررررررررررررررررر فنــــــــك

عمر : هههههههههههههههههههههههههه الا خربوطي

تركي : بسمعكم الزييييييين والله ان دقه عجييييب وصوته الحيواااااان

وشغل لهم كم اغنيه مسجل عمر فيها وهو يدق ويغنـي

صج صوته كان حلو مع العوود حيـــــــل

دافـي وحزيـــــــن قريب للقلب وايــــــد ..



عمر قام من جمعتهم ووقف عند الدريشه

رفع عينه شاف الشمس ..

حرقت عينه

(( أح انا شفيني استخفيت ، منبهني الدكتور ماتعبها ، مالت عليييييها من عين والله ))

طلع نظارته ولبسها

كان مسويها شمسيه وطبيه

عاكس ..

لبسها ولف على ربعه

شاف عبدالله كان غرامه اغنية (أيوووووه)

عمر ظحك له : ههههههه ،، أيووووووووووووووووووه

ربعه : قلبي عليييييييييك التااااااااااااااااع

عمر يأشر على عبدالله : مايحتمل غيبتك ليلـــــــــــــــه

قعدوا شوي الا يقلب عليهم عمرر

انا خلاص مابي ارد اغني ومادري شنو

وأمن ربعه الاغاني ماتطلع لحد

ولو عليه يمسحهم من عندهم

بس كلهم مابغوا ..

اتصل له خالد مرتين بس عمر ماسمعه لانهم طلعوا بره يلعبون كوره ..

كانت الشمس بعز العصر وهم يلعبون ولاهاهمهم شي

داخ عليهم تركـي وطاح

هههههه المسكين جاته ضربة شمـس

^^^ حد حلف عليكم ؟؟ خخخخ

خالد ماقال لا لغلا

ووداها البيت العود

وقيلوا عندهم

وغلا كانت لها ملابس هناك


وغلا كانت لها ملابس هناك

نامت شوي وخالد مانام

تم مع سعد

غلا نامت ..

لين الحين نايمه

صلوا المغرب وردووااا

ناااااااايمه


قعدوا يشربون جاي وخالد يدخن ..






ماقامت








لين الحين







فسابع نومـــــــه















لين الحين








نايمه








ن

ا

ي

م


ــه















خالد : ماطولت غلا بالنومه؟؟؟

سعد : طووووووولت ! (يغمز له) قول اشتقت ياعمييييييييييييييييييييي بلا عياره

خالد : ههههههههههههه ، لا بس هي مو عوايدها تطول جذي ..

سعد : يمكن تعبانه شوي متى مابغت تقوم

خالد : ياشيخ ،، وتروح الطياره علينا

سعد : يااه يبا لعيون بنت اخوووووي اشترررررررري الطياره والكابتننننننن وجم مظييفه

خالد : هههههههههههههههه (يسكت)احلف بس

سعد : ههههههههههههههههه تغار بعد

خالد : مرتي ومن حقي

سعد : زين زين لاتاكلنا

قعدوا وخالد تم يسولف مع عمـه ..

خالد لاعت جبده من السوالف وغلا لين الحين نايمه

الساعه كانت سبع ..

خالد استأذن من عمه ويدته

وراح المسيد لين يأذن العشا

بيقعد يقرا قرآن ويخلي غلا نايمـه ..

قعد خالد يقرا لييييييين أذن العشا ..

ووحالفه الحظ ولقى مكان بالصف الأول

صلى العشا وطلع مع عمه ..

راح ولقى غلا نايمه

صج صج تخرع

خالد : بروح لها انا

سعد : وانا؟

خالد : كيفك والله

راح خالد وقومها هو وسعد

غلا تخرعت ثنينهم بالدار

غلا : شفيك عمي ؟ شصاير خالد؟؟

خالد : انتي من العصر نايمه لين الحين خرعتينا غلاا

غلا : مافيني شي كنت مصدعه بـس

سعد : من شنو ؟؟

غلا : مادري عمــــي يمكن من المكيف

خالد : يعورج وايد؟؟

غلا : لالا احسن الحين

خالد : زين عمري يصير تقومين لازم نمشي للمطار ، وانتي لين الحين مالبستي

غلا :ربع ساعه بس

خالد مايبي يطحن عليها وهي توها واعيه : ولايهمج حياتي على راحتج متى ماخلصتي ناديني ..

غلا ظحكت له وقامت ،، فقدت توازنها ومسكت فعمها

وسوت روحها ان ماكو شي

خالد طالع سعد وسعد متخرع

قالو يمكن لان قامت بسرعه داخت ..

دخلت غلا غسلت ويهها

وطلعت لقت ثيابها مكويه ومبخره

خطت كحلتها وفحمت عينها صارو يجننننننون سوود ..

وحطت روج وردي مات طلع حلووو

كانت حاطه مكياج مات بس خفييف حيل

ماكانت تحط فنديشن على وجهها او بودره ثقيله

كانت بودرتها طبيعيه حيل تحطها عشان الكحل لايسيح بسرعه او يطبع

بشرتها كانت حلووووه بيضاا وصافيــه ناعمـه



ورموشها فظيـعه طواال وسوود ..

سوت تسريحه ناعمه لشعرها الطووويل ..

رفعته وحطت اكسسوار شاريته من (ايفيتا بيروني) بشعرها على جنب

ورده ورديه نازل منها كرستال وردي مع لولو ..

وكانت لابسه بنطلون جينز فاتــح على الخصر بدال الحزام

لولو وردي والربطه شريطه ..

والتوب يتعلق على الرقبه شيفون معرى وشريطه فالنص ستان واللي تحت الشريطه

ستان

لبست تحته بنفس الدرجه بدي شيفون قصة يده مايله

حتى انه طلع أفخــم

لبست شغابه فيها ألماس وردي ..

وخاتم ناعم مع دبلتها ..

تعطرت وحطت شوية دهن عود وخذت شنطتها وطلعت ،،

خالد وقف يوم شافها : الله الله شهالزييييين

غلا ظحكت له وحبت راس يدتها

وخالد بعد ولمت عمها بقوووووووو

قلبه انقزه من اللمه جنه فيها شي؟؟

خالد : يلا بووووو .......

سعد : امممممممممم والله مافكرت هههههههههه

خالد : ههههههههههههههههههههههه ،، يالله فمان الله

وسلم عليه ووصاه على غلا وعلى روحــه ..

وقفهم سعد عند الباب

سعد : اا ،، اقول خاااااالد

خالد : ســـــــم

سعد : تدري شلون !!

خالد وهو فيه ظحكـه : شلوووووون !!!!!

سعد : انا بوصلكم

خالد : لا لاتعني روحك يوصلنا الدريول

سعد : افا وانا ولد ابوووووووووووووي اخسي واعقب

غلا : عمي لاتقول جذي عن روحك

سعد : هههههههه انشالله بس يلا انا بوصلكم

غلا : انزين بس لاتقول جذي

سعد : زين زييين

وركبوا السياره وغلا بروحها فالسيت الوراني

كانت ساكته طول الطرررررررررريج ..

وصلوا المطار وودعوا عمهم

سعد ماطمنته عيون غلا كانت تلمـع ودموعها قريبه

خاف انها مو مرتاحه مع خالد

خالد فالطياره قرب من غلا : حبيبتي شفيج؟

غلا : مادري خااااااااااااالد

خالد : حياتي احنا سافرنا قبلهم بيوم ابيج ترتاحين وتطلعين كل اللي بقلبج

ريحي حالج ياخلف هلــــــي مب زين لج

غلا مسكت يد خالد وصاحت

خالد : عمري شفييييج ، ليش تصيحييييييين

غلا : مادري خالد مادري..

خالد مسح دموعها ورجعت كرسيها على ورى ونامت شوي

خالد استغرب ،، شفيها على النوم ؟؟

اخاف فيها شي وهي ماتدري؟؟؟

اماااااااا ،، اعوذ بالله لالالا هي تقول مصدعه

لالالا بنروح نكشف عليها

خالد طلب منهم سفن اب وصحت غلا قبل لايجيبون طلبـه

خالد : حياتي شفيج؟؟

غلا : شفيني؟

خالد : لين الحين فيج النوم؟

غلا تلطف الجو : هههههه حبيبي منو مايحب النوم

خالد ارتاح : هههههههههه طاح قلبي خفت فيج شي

غلا : ماكنت نايمه اصلا اريح عيني

خالد : فديت هالعيووووووون وراعية هالعيووون ياناس

غلا : والي يخليك قصر صوتك

خالد : يالخايسه احبج شنو قصر صوتك

غلا : وانا اكثر بس اوووووووووووش

خالد ظحك لها وسند راسه وغلا تطالع من الدريشه

خالد تنهد ووصلت الطياره للكويت

نطر خالد الناس ينزلون وبعدين هم ينزلوون ..

نزلت غلا وهي ماسكه فيد خالد

كانت شوي وتتخرطف بمسكة السياره

بس مسكت عمرها ودخلت وسكرت الباب


وصلوا لداخل المطار ..

وانتظرت غلا بالقاعه وخالد جا ساحب شنطتهم ..

طلبوا لهم لموزين وراحو للفندق ..

دخل خالد وتسبح يحس جسمه متكســـــر ..

غلا دخلت قبله وغسلت وطلعت وهو تسبح ..

لبست قميص نوم شكله دافي << خخخخ شهالتعبييير

كان من تحت معرى وطويل على الجسم لونه فيروزي بس قاتم شوي

وفوقه نفسه بس كم طويل وشيفون مجعد شوي منه على شكل ورده ,,

والباقي عادي

لمت شعرها وكان طايح منه شوي وشكلها ناعــــــم بس حزيــن !!



نـشوف عمـر شـــوي ..

طق عمر باب دار ابوه

سعود : تعال ياعمرر ،، أدخل

عمر تنهد وحس ان روحه تذوب من داخله ..

مو من رهبة ابوه لا من شي ثانـــــي

نازعه لكن ماقواه

أكبر منه ومن كل شي فيـــــه ..

~ غــــــــــــــلا ~

أول وآخر حب له ..
حلف يمين مايحب غيرها
لان هي اللي بيدها نبضه قلبه ودقااته
يحس بشوفة غلا يرد له النصخ ويقدر لكل شي
يقدر يحارب الدنيا كلها وهو مرتاح
لكن عزة نفسـه تمنعه من اشيا وايد يحلم فيها ..
صارت مرت اخوه ..!
دخل وحب راس ابوه وقعد فصمت ..

سعود : شفيك يبا؟
عمر : يبا انا بكمل دراستي برع .
سعود : شمعنى؟ ومتى؟ بعد ماطافت سنه

عمر كان مايبي يتكلم مع ابوه وجه لوجه
لانه تعود كل شي يقوله لامه
لكن يحس صار مايتحمل يشوف امه اكثر من لحظات
بس بيتحمل جم تهزيأه وكلمه قويه من ابوه كالعاده ..
عمر : ماصار شي كنت ماخذها راحه من 12 سنه دراسه ، مو خساره على روحي سنه بس ارتاح فيها .
سعود : ياماشالله عليييك والله ، لا ، ونعـم التفكيـر ياولدي
عمر لف وجهه وتعوذ من ابليس وسكت وسرح وابوه يهزأ فيـه
عمر وقف وهو طفحان غضــــــــب ..
عمر : يبا بس خلااااااااااااااص ، ارحمننننني الله يخليييييك ، ولدك انا مو عدوك
كفايه خذتووو روووووحي ارحمني ووافق بطلع بهج من هالجحيم اللي انا اشوفه كل يوم
يبا ارحمنـي يبا انا تعبااااان وربي بموووت ..
مشيتني على هواك انت وامي وبهواكم دستوا علي وكويتوني ، ذبحتوني ، حرقتوني ، ماتدري يايبا
انتوا توقعتو انكم بهالتفكير الغلط حميتوني ،، (بكل قهر) ظيعتونــــــــــــــــــــــــــي يبا
ظاع عمـر ولاتفكر تحصله ,
ارحمني ووافق خلني اطلع يمكن انســــــى
سعود : لايعلى صوتـك واطلع الحين
عمر بلع ريجه من هالكلام رجال شكبري انطرد!!
سكر الباب وراه وامه كانت بالصاله ..
لطيفه : شفيك ويا ابوك ؟
عمر مشى بكيانه المذبوووح : مافينا شي
لطيفه : وانت لين متى بتم على هالحال ، خلاص انسى بنت عمك صارت لاخوك انسسى
عمر حس انه زهقان من هالطاري خلااااااص مو كل مااراح طيفها سكنتوه جفوني مثل قبل
عمر : يمه خلاااااص تكفين ارتاااااااااااااااحي وريحينيييي
لطيفه سكتت وتمت تراجع كلام ولدها ..
صاير كلامه كبير وكأنه الغاز .
دخل عمر داره وقفلها
لاشعوريآ قط عمره على الكرسـي
وماقاوم دموعه اللي هلت من عينـه
مر عليه شريط حياته كأنه فلم
غلا كانت وياه
هني سولفو هني شاغبها وطفرها
هني زاعلها وهني راضاها
هني جعمته جم مره لكلامه الحلووو
هني شافها منزفه على أخوه
هني خر على ركبه يصيح من كل قلبه عليها
وهني وهني وهنيي
وهنيي طلعت روحه منـه
ورفع راسه ودموعه على خدينه وهو يصيح بصوت
ياربي ارحمني ياربي انا اذبح عمري جذي
يارب ريحنـي .
مشى للحمام وهو يحاول يمسك روحه بس مايقدر
يحس عمره ياهل يصيح يصيح يصيح
امه كانت عند الباب وتسمع صياحه
وصاحت عليه

انا شخذذذذذذت انا شسوييييييت ولدي راح منييييييييييي
عمر طلع من الحمام وانسدح وملامحه وجهه متنفخ من الصياح ..
نام له ساعتين وقام نزل لانه ربعه جو المجلس
قعدوا شوي وبعدها راحو ماتم غير تركـي
تركـي : ياخوك ريحني ياعمر قلبي بياكلني على حالك
عمر : شفيني انا؟
تركي : تسألني انا؟؟ جاوبني اول شفيك ياعمر ، اذا عادني غريب قولي
عمر : مو عقب 16 سنه يالهيس
تركي : ههه ياخووي والله بموت عليك شكلك مو مريحني
عمر : ااخ شقولك تركي تعبان حييييييل
تركي : تكفى ريحنييي غطتك شهرين عنا ماتريح أبـد
عمر : تحفظ السر.؟
تركي : افا وانا ولد ابوي ، الرجال ماينقال لها هالكلام
عمر : انثبر زين ..
تركي : هات شعندك !!
عمر : شقولك تركـي ، كلااااام وايد ، اشيا فيني ابي اقولها بس مابي اذكرها لانها تتعبني
تركي : لاتوقف قلبي انطق
عمر : انشالله ،،، ( سكت شوي ) ،،، انااا ، كنت احب بنت عمـي (( تركي فتح عينه )) ،
قبل لاتصير لاخوي ، من يوم انفتح باب صالتنا ودخل عمي سعد وهي وراه ، نزلت غطاها
وحسيت شي لف وجهي على الباب ولاقدرني اشيل عيني من على آية الجمال اللي جابها عمي
الله يرحمه ، حبيتها حب مستحيل تلقى مثله ، ماقوله ياتركي وانا اكابر بس جد لين يومك ومع
طاريها يفز قلبـي ويخفق حيييييل ، احس بطير وبقوم والقى غلا مو لاخوي ناطرتني
بتقولي شي ، تقولي ترا كل اللي صار جذبه ، لكن ،، آآآآآآآخ تعبت ياتركي ولاحد من الكل حس فيني
غيرها ، حبيتها وحبتني حييل ، صج سنا صغير لكن نفهم .
صج انا كنت ممصخها معاها بالكلام والحركات لكن ماقدر من اشوفها انسى شي اسمه مروه
احس ويا غلا ماكو شي اسمه كرامه لو تسفل فيني وتمسح فيني الارض كانها تمدحني.
صارحتها مره وتفاجأت انها تحبني بعد نطرنا نخلص واخترت وقت للأسف ظنيته صح
لكنه أكبر غلطه بعمري سويتها
قلت لامي بس ذبحتني ، قالت ان اخوي ، عضيدي ، شقيق حياتي وعمري
حبي صار له ..
لكن الله يسامحها ولاحد منا كان يدري
حتى اخوي صاحب الشان كلـــه .خالد. ماكان يدري
اخوي صارحني بليلة عرسه وقالي عن كل احساس حسه لغلا
قال انه جمالها حلو بس بعينه ماكان مبين على حقيقته ..
يعني لانه كانت مشاعره لها مشاعر واحد بالـ22 لوحده بالـ17
مشاعر أخوه لاأكثر ولاأقل ..
كان هو ظحكة البيت وروحه ، لكن امي بغمضة عين
ذبحت نور حياتها ، انا واخوي .
كانت امي كل شي بحياتي
ماشك خيط بأبره الا بشورها
الحين تستغرب لو اقولك ان لو اكثر بالقعده جنبها ، اتظايق اتنرفز
مو من شي ولا عق مني لها لا ياتركي انا ماتربيت على جذي ، بس امي خلتني اتصرف جذي
ماقدر انسى بنت عمي ولااقدر امنع قلبي انه ينبض لها
لانه نبضي بيدها ، احبها ياتركي احبهااااااا وهي على ذمة اخوي


انا مذذذذذنب تععرف شنو يعني مذنب !!
(حط راسه بكفينه وكأنه بينتهي من الحياه) ،، شووور علي ياتركي شسوي؟؟
تركي شاب قلبه من كلام رفيجه حس لسانه ثقيل ولايقدر يتلكم ..
مايعرف شيسوي يواسيه ! يههاوشه ! شيسوي؟
رفيج عمره اللي يعرف كل شي له ومعاه نسى كل شي لمن سمع كلامه
تركـي : مـ ،، مادري!
عمر : مو غريب ردك شاورت قلبي وقالي مثل ماااااادري ، انا انتحر يمكن اريح
تركي : اذكر ربك ياعمررر وكبر عقلك
عمر : صحت عليها تصدق ( يقولها وهو منكسـر ) تخيل رجال (يمثل بيده) طول بعرض
من فارقتني لين يومك وانا اصيح عليها ، عيني دمرت من كثر الصياح .
تركي تخرع ،، هذا السبب !!!!!!!
قعدوا شوي وهم مايكثرون اكثر من اربع كلمات
تعشوا بسرعه وشرد تركي
رفيجه سالفته كلت مخه
حزيييييييييييييينه
ماتوقع كل هذا ورا عمر !!
عمر انسدح وكعادته يغني بصوته الشجـي ..

ظنانـي الشــــوق
وازدات شجوني
وكثر الدموع قد حرق جفووونـــي ( يمسك جفونه )

عمر لف وسكت يحس عينه جفت
مايبي يطلب من أي حد يساعده
فتح عينه وقطر فيها ..
غمضها وريح جفووونه ..



غلا من الصوب الثاني كانت سرحاااااااانه وهي ماسكه كوب الـTea
ومتسنده بايدها مغلغلتها بخصل شعرها
خالد كان قاعد بعيييد يشوفها ..
يحس زهق من هالحاله .
ياساكته ياتصيح !!
أكيد فيها شي
لف عنها وقعد يفكر
شدعوى من سالفة عمر؟؟؟؟؟؟
بـس غلاا ! تحبني؟؟
بس هي تحبه من قبلي !
لاوالله !! انا لازم اعرف شفيها
لف وقام وهو معصب وتخرعت غلا لانه قام فجأه
خالد : ماتقولين شفيج؟؟
غلا: بسم الله شفيك خالد ؟
خاالد : انتي اللي شفيج؟ ماتعلميني ياصاخه وساكته ياتصيحين
غلا : انااا؟ متى؟
خالد : شوفي عمرج من يومين وانتي على هالحاله وضحي لي شفيج لاتخلين الشيطان يلعب براسي
غلاا : نعم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ تشك فيني ياخالد؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
خالد فتح عينه هو شقال وهي شفهمت هو شقط قنبلـــــــــه
قطت غلا وكسرت الكوبت وقامت من الصاله اللي بالوسيت ورضخت باب الدار
يشك فيني؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ليش؟؟؟؟؟؟؟ شنو انا؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
خالد طق الباب : فتحي غلا على كيفج فهمتي الحجي
غلا : مالك خص ولاتعور راسي وروح لافكارك واخرب بيتك لحالك
خالد : اعووووذ بالله له لزمه هالكلام الحين
غلا : ولا كان له لزمه حجيك
خالد : زين فتحي الباب
غلا سكتت ولا ردت عليه وتمت تصيييييح
قامت الصبح وفتحت الباب ولقت خالد نايم على السوفا ويد وحده طايحه
والثانيه لام فيها مخده السوفا
هالانسان حد يقدر يزعل منه؟؟
ياربي انا شسووووووووووووووووووووووووي!!!
يشك فيني كبيره حيييييييل ابي اقوله ارد قطر وخلاص يتركني دامه يشك !
غلا تعمدت تثير ضجه عشان يقوم
تشرب عصير تفتح كيس تسوي اصوات
قام خالد ويرمش بعينه اكثر من مره ..
غلا بالعماله شغلت كل الليتات
خالد حط يده على عينه : اوووف يالله صباح خيـر
دخل وغسل ومن الغرفه طلب لهم ريوق ..
غلا كانت حاطه ريل على ريل وتهزهم وتشوف التلفزيون
وخالد يعدل بجامته لانه متصارع معاها ..
غلا شمت عطررره وماتبي تبين له سحره لمن تشوف عيونه .
خالد قعد بقوه وطلع زقاره بس ماشربها
راح وغلا حست له قعد عند ريلها على ركبه ومسك يدينها الثنتين
وباس راحه يداتها
خالد : سامحيني غــلا
غلا دموعها خانتها ونزلت ، ليش يسوي جذي
انا ماقدررر على خالد ولااقدر على كلامه
غلا ترفع راسه : بس غلطتك كبيره ياخالد ، تشك فيني
خالد يقرب منها وهو حاط يدها وحده على جتفه والثانيه ماسكها ..
خالد : وربـي مو شك والله مو شك الشيطان الله يلعن ساعته
غلااي ماشك فيج انا اشك بروحي بعمري بفكري كله ولاافكر اني افكر اصلآ اشك فيج
انتي غلا ، غــــــــــلا .
غلا تنشف دموعها : يمكن فهمت غلط
خالد : افهم انج مسامحتني؟
غلا بخجـل : أي
خالد : صدقيني غلا مستحيل اشك فيج ، ماستحي على وجهي اشك ببنت عمي؟؟
غلا نزلت عينها كلامه يخجل صج
وصل الريوق وغلا ماكلت شي
بس خالد يأكلها هيهيهيهيهيييي
نزلوا وشافوا الهوتيل والمحلات اللي فيه
بس مايبون يتشرون لانهم جاييبن لسبب غيـر
خطوبة عمهم
.* مر يوم على هالكلام *.


سعد كان فطريجه لبيت اهل عليا
وصل ومعاه خالد واخوه سعود واهل عليا ينتظرونهم
وصلوا الظهر وبتكون باجر من الظهر حفلة خطوبتهم باديه
وبعدها بشهرين بالظبط الكروت توصل للمعازيم على قطر ..
قامت غلا من الصبح وطلعت فستانها
كانت شاريته لما كانت تجهز
من لبنان نفس فستان هيفا
بالوان الرينبوو .
يتعلق على الرقبـه ومعري وقصته عجيبه
ومن على البطن والصدر فصوص لمااعه
كان فخــــــــم ورووووعه
طلع خالد وهو محلق ومحدد القفل شحلاته
غلا كان ودها تشهق من حلاته
غلا : لايحسبونك المعرس بـس
خالد ظحك ظحكه خبيثه وقط الفوطه وجرها لعنده : انا معرس كل يوم
غلا ماااتت صج استحت توني الاسنه ومن يتكلم ينربط لساني ..
خالد : عاد المعرس يصبحوون عليه ، يقولون له شي

غلا : هههههههههه هذا بقانونك انت ، انا قانوني غير

خالد بنص قهر : لاا والله ! حلفييي !! شيقول قانونج بالله ؟؟

غلا : انك تلبس وتوصلني بيت اهلي وماشوفك الا العشا

خالد مع كل كلمه عينه تنفتح اكثر : اولــــــــــه صج ظالمه ياغلووي

غلا : SoOo

خالد يبي ينرفزها ،،يقلدها : SoOo

غلا : لااااا تكفى

خالد : لااااا تكفى

غلا : أحبــــــــك .

خالد يسوي روحه مات على الكرسي ..

غلا : ههههه ، خاااااااااالد عااد

خالد : مش آدرررر ، مت مت شوفيني

غلا تبوس راسه : بسم الله علييك ، لاتقول جذي ..

خالد اعتدل بقعدته وحط يدها على قلبه

خالد : لاتخليني عفيـه

غلا : لازم حبيبـي تبيني ماتم وياهم؟؟ اليوم حفلة عمي ومو اي عم عمي سعد

خالد صار حده يحقد على سعد لان غلا تعززه (( يغــــــــــــــــــــــــار)) .

خالد : اووووف ، زين وانا يعني؟؟؟ وين اروح ، زين دوري لي ملجأ بروح

اذا مرتي ماتبيني بتم فيه لين الله يرأف بحالـي ..

غلا ماتت ظحك عليه كان يقولها وهو مبرطم جنه ياهل من صجه ووده يصيح

غلا : هههههههههههههههههههه ،، شدعوووى خاااالد من صجك كلها جم ساعه

خالد يقرب منها : عبالج الساعه لما ابعدها عانج تطوف عني مثل باجي الناس؟؟؟؟

غلا نزلت راسها وبصوت واطي : شسوي خالد لازم اكون وياهم

خالد : اااخ ياغلا ، تكفين قولي شسويتي فيني !

غلا : والله ماسويت شي والله خالد

خالد : ذ ب ح ت ي ن ي

غلا : بسم الله عليييك ياولد عمي لاتقول جذذذي

خالد : شكلي انا اللي بذبحج ،، تعاللللللي هنيي

غلا تشرد منه وتمسك الباب عنه وتكلمه من وراه ..

غلا : خلص خلص البـــــس عشان مانتأخررر

خالد : يالنذذذذذذذذذله وخررررررررري

غلا تحاول تدز الباب بس مايتحرك وخرت عنه لان خالد فيه قووووووه ..

خالد قفل الباب ووقف جنه بيظربها ..

خالد : تشردين مني

غلا ترد عنه ورا وبكل خوف : لاا

خالد : امبلا شردتي توج

غلا بتصيح : … لا

خالد : بتصيحيين !

غلا صاحت ..

خالد : اههههههههههههههههههههههههه ،، شفييييييج غلااااااااااااااااااا !!!!!!!

غلا : لاتتكلم جذذذذذي

خالد : هههههههههه شنو هاي بالله ، 17 ولا 7 ؟؟

غلا رفعت عينها وطالعتها بنظره .

دخلت الحمام وتسبحت وخالد مافهم قصدها من النظره

خذت كل شي تبيه وطلبت بووي ونزل الاغراض تحت ..

خالد طلع وكشخ بالثوب عليه دق على رقبته وعلى الازره ..

تعطر وحط دهن عود دور غلا لقاها تنطره ..

خالد يقعد حذاها : حبيبـي زعلااان ؟؟

غلا تلف عنها تدري كلمه منه بعد بتقول لا ..

خالد يلف وجهها عليه : طالعيني ، ادري اخرع بس طلي

غلا ظحكت وهي صاده وسمع خالد ظحكتها ..

خالد : غلاي .!.

غلا : مو انا ياااااااااااهل

خالد : ياااااابعد عمري شسوي فيج كل شي متخرعه منه

غلا : ………..

خالد : خلاص يبا ، حقج على رااااسي من فوق ، كله ولازعل الغلا عليناا

غلا : …….

خالد : عاد ردي

غلا : زيـن


خالد : اييه الله كرييم

غلا : هههههه ، يلا خالد جد تأخرنا

خالد : انشاااااااااالله ، تفضلي يامدام

غلا : تحرني الكلمه ترا

خالد : يامدااااام ..

غلا : اوووه خالد

خالد : يلا يا…….. حلوه

غلا : ههههه

ونزلو غلا قالت لخالد ان هذي اغراضهم ..

شالها وحطها فسياره اجرها امس

لانه يدل بالكويـت ..

ركبت غلا وشافت خالد يروح صوب محلات ومادري شنو ..

غلا : وين رايحين .؟؟

خالد : مادري

غلا خافت لايكون ضيـعناا !!

سكتت وماقالت شي ..

وقفوا عند محل مجوهرات ونزلو ..

دخلت غلا وخالد ..

غلا : لمنو؟

خالد يقرب منها : لج طبعآ

غلا : انا؟ ليش ؟

خالد : بس ، احبج وماعرف شسوي لج

غلا : وانا بعد احبك خالد ..

خالد : وانا اكثر ياروح خالد .. يلا عشان تكيدهم مرت خاااااااااااالد شوفي اغلى واحد واخذيه

غلا : ههههه ، انشالله

ظحك لها خالد ووقفوا حذا بعض يشوفون ..

خالد يهمس باذنها : تراهم لووعه ، بس تحطينهم يطلعون احلى من الحلااا

غلا احمررررررر وجهها ولفت ماعرفت شتسوي ظربته على يده

خالد ظحك لها وبينت غماازته بخبث وهو يطالعها بنظرااات ..

شرت طقم فيه الماس ملون شكله فنـان ..

وطلعوا وصلها خالد للبيت اللي فيه النسوان

وطلع لمجلس الرجال ..

قبل لايطلع عطى غلا جم كلمه نستها اسمها خخخخ

وحب راسها وكان يبي يدخل بس قالت له المكان اكيد محتشر بنات ونسوان

دخلت غلا وانقص ظهرها وهي تسلم على الناس ..

وايد ومتوزعين فكل مكان ..

راحت لغرفه فوق وفصخت عباتها علقتها

وطلعت ملابسها وحطت الفستان والصندل

والطقم خشته بالدرج ..

كانت لابسه فستان من الخلق التور السترج

يعني يتوسع على الجسم ..

الوانه بني ، فوشي ، فيروزي ، أصفر هادي ..

فيه شريطه بالنص لونها فوشي وهي ستان

وكان تحت الركبه ومن ورا طويل

شكله نااااااااعم حيل ..



قعدت ،، قامت شوي فتحت شعرها ومشطته بيدها وهي تشوف من الدريشه وهي مسكره ..

شافت …….

ولد عمهااااا


عــ ــــمــــ ـــــر ..


ماتدري ليش قلبها دق بقوو وخافت

تلفتت لايكون حد يشوفها ..

خافت حيل

وقعدت تطالع عمــــر

ودها تقوله ولهت عليييييييييييك حيل تقوله اشيا وايد

لكن انتبهت حق عمرها

شقاعده اسوي؟؟؟

انا على ذمة خالد

وخالد يموت فيني

اعووذ بالله ..

قامت وفتحت الباب الا شافت آمنه بنت خالها كانها تدورها ..

آمنه : غلا انتي وينج ؟؟

غلا : هني بالدار ..

آمنه : زين عيل ، شوفـaــي ، ترا مالت الشعر بذيج الدار

روحي لها لانها توها مخلصه مني

قبل لاتجيها وحده وتروح عليج خخخخ

غلا : ههههههه ،، انشالله طيران

دخلت غلا عليها وفتحت شعرها لانها رفعته لما طلعت من الدار ..

وشرحت للكوافيره شلون تبي تسريحتها

غلا سوته عادي

ممفتوح بس نفخوه لها عشان يسوي حركه

يعني مو نفخه من فوق على الجنبين وشعرها مفتوح ..

وسوت كم خصله مربطه بشرايط ظعااف حمر وزرق من الوان الفستان يعني

طلع ستايلها واو .

طلعت وراحت لمالت الميك-اب ماخلتها تمكيجها كامل

بس حطت لها فنديشن ووطلبت ماتثقله

وغلا كملت الباقي حق عمرها

دمجت البراون المحروق مع الفيروزي

وبعدها آي لاينر وحطت رموش وطلعت عيونها شمس خخخخ ..

حطت لمعه بالذهبي تحت الحواجب طلعت عيونها روووووعه

لامنتهيه ..
هيهيهييي ..

حطت بيج وعليه قلوس بيج مايل للوردي شوي عشان ينور المكياج ..

خلصت كل شي ولبست الطقم وتبخرت وتعطرت وطلعت

لقت عمرها حيل متأخره

البنات كلهم جاهزين بالصاله

والكوشه البسيطه بنص الصاله الكبيـره ..

مها : تأأأأأأخرتي يلا كلنا بنصوور صوره جماعيه

غلا : بدون العروس؟؟

مها : أيي قبل لايزفونها ..

غلا : هههههههههه

وقفوا كلهم وحطت لهم المصوره خلفيه وراهم

قعدوا بعدها واستقبلوا المعازيم اللي توافدو من الساعه 4 ونص ..



جاتها بنت خالتها الصغيره وجايبه موبايل غلا معاها تقول لها انه كان يرن

شافته غلا لقت 5 مسد كولز من خالد

ظحكت غلا مب غريبه عليه حيييييييل

ساعات توصل العشر وطاالع ..

اتصلت له غلا وهو معصب

خالد : لا والله زين رديتي وافتكرتي فيني

غلا : ههههههه عمري شسوي كنت البس

بنات خالتها يسمعونها ويتناقزون .. خخخ

خالد : حلفي غلا ، مافتكرتي بريلج شدعوى!!!

غلا : خالــــــد ..

خالد : آآخ ،، ياويل خالد والله ..

غلا : وينك الحين

خالد : مادري

غلا : شنو




خالد : هههه وين يعني حبيبتي بمجلس الرجال ولايعه جبدي ابيج

غلا : انطر حبيبي انطر ، تو الناس حييييييل ترا

خالد : لااااااااااا مالي شغغغغغغغل ترا بدش وياعمي وخل اشوفج انتفج

غلا : أي أي تسويها هههههه

خالد: احبج احبج احبج

غلا سكتت ووجها احمر ماعرفت شتقول بنات خالتها حذاها ..

خالد : الوو ؟

غلا : وياك

خالد : ليش ساكته الحبيبه؟؟

غلا: ههههههههههههه

خالد : قولي احبك يالخايسه

غلا : هه خااالد عاد

خالد : قوليها ولا ترا والله ازعل صج عليج اطرها انا

غلا : اسكت

خالد : اوكي سكت

غلا بعد صمت : زين أحبك

بنات خالتها فتحوا عيونهم وهم يتسمعون

ويتظحكوون

خالد : ووووح عليج يالخايسه

غلا : وعلييييييك

خالد : شكرآ يازوجتي العزيزه

غلا : العفو يازوجي العزيز

خالد : ههه يلا حبيبي انا بخليج ، ديري بالج على عمرج

غلا : انشالله وانت بعد ..

خالد : تاااااامرني المدام

غلا طنقرت : بااااااي

ورقعت التليفون

خالد طرش مسج

مدام مدام مدام مدام مدام مدام
مدام مدام مدام مدام مدام
مدام مدام مدام مدام
مدام مدام مدام
مدام مدام
مدام

غلا شافته وفقعت ظحك عليـه ..

قعدوا مع الناس سوالف وجذي ..

بعد صلاة المغرب

زفوا العروس على أقبلت ..

الليتات موطيه ومركز ليت عليها وهي تدخل

كانت ناعمـــــه حيـــــل

لابسه فستان سكري

وعليه شك على البطن بالذهبـي

وعي علاقات اليد

ومن شك الصدر طايحه سلاسل ..

وبالذيل نفس الشي

والظهر كله طايحه سلاسل لين تحت

وشعرها سوته جنان

مرفوع من الجنبين ومن تحت الشعر طايحه هم سلاسل

ومرشوش عليه لمعه خفييفه ..

عمر كان مغتص مايدري ليش

يمكن طرت عليه خطوبة اخوه وجـذي ..

غلا هم من الجهه الثانيه كان مبين عليها ان فيها شي

بس كانت تبتسم وطول الوقت مع مرت عمها ..

قعدوا يمكن ربع ساعه وبعدها دخل سعد

غلا لبست عباتها

كان خلقها خفيف لاعراس يعني وتتسكر من جدام بس يعني اللي تحت يبين

حطت شيلتها وغطت وجهها

سلموا الشباب على سعد وطلعوا تم سعود وسعد وخالد وخوالهم ..

طبعآ غلا قطت عباتها وركبت للكوشه وخالد تحرك لها لما شافها ومسك يدها يركبها ..

والبنات يشوفونهم ومنقهرين خخخخخخخخ مراهقات كيكيككيييي


وقفت غلا وحبت عمها سعد ولمته

ووقفت حذا خالد وعيونها تدمع غصب

خالد : يوه غلا بعد صياح

غلا : افففففففف خالد شفيك عليييي

خالد ماكان قصده مثل اللي فهمته كل يقصد فرحانين الا انتي تصيحين

باس راسها خالد : لاتصيرين دلوعه جذي

غلا : كيفي زين

خالد : كيفي زين
قعدوا معاهم شوي وصوروا وابتعدت الناس عنهم شوي وخلوهم بروحهم ..

عمر وخالد وسعد وسعود والبقيــه من الرجال

كانو قاعدين بالصاله يسولفون قبل لاتجي موعد طيارتهم عشان يرجعون للدوحـه ..


خالد وهو شوي معصب : انزين وشقالك ابوي؟؟

عمر منغص : ماقال شي ، هزأني وطردنـي ..

خالد : مارد عليك يعني !!

عمر : لا والله لين اليوم لا

خالد : خلاص حبيبـي ، سفرتك خلها علـي

عمر : لالا شهالكلام ياخالد ، ابوي الملزوم مو انت

خالد : انت شعليك يبا كيفيييي مو كيفك

عمر : خالد الله يخليك خنشوف ابوي شيقول واذا مارضى يصير الف خير

خالد : يعني انت ماتعرف ابوي ووو .......

يقاطعهم عمهم سعـد

سعد : نعم نعم شتقولون؟؟

خالد : اههههه ،، لا والله نسولف عن دراسة عمـر

عمر فتح عينه ليش يقول الحين ابوي بيقول رايح تتشكى لاخوك ومادري شنو

خالد : ها يبا شقلت !!

سعود : كل خير انشالله

خالد : يعني موافق ولا

سعود : نرد الدوحه ونتفاهم

عمر يفتن بعيونه لخالد يعني ليش تقول ومادري شنو

وخالد يظحك بس بقهر

(( ابوي و امي ليش صارو جــذي؟؟ ماكانو جـذي! شاللي عفسهم علينا؟؟ ))



تغدوا وبعد الغدا مشوا للمـطار ..

خالد كان ساكت ماسولف وياغلا ولانكت بس شلونج وشسويتوا اليوم وبـــس ..

غلا استغربت شفيه خالد ؟؟

ركبوا الطياره وخالد بعد ساكت ..

كانت غلا فالنـص ويمينها خالد ويسارهـا لطيـفه ..

وصلت الطياره للدوحه

ونزلت لطيفه وراها سعود ووراه خالد

واللي صدم غلا ان وراها عمـر

كان قلبها يدق بكل ثانيه زود عن اللي قبلها ..

نزلوو للمطار وكان ريل تغريد فاستقبالهم لانه حضر الخطوبه ورد قطر لشغله ..

بعد 3 ساعات ..

غلا كانت طالعـه من الحمام (وانتوا بكرامه) متسبحـه ..

خالد كان منسدح ويدخــن ..

قعدت حذاه غلا ..

غلا : شفيـك اليوم خالـد؟؟

خالد : مافيني شي !

غلا : مب على طبيعتك ، صاير شي؟

خالد : لاا مافيني شي يتراوالج ، انا مثل كل يوم

غلا : اوكـي

وقامت نشفت شعرها ومشطته ونامت لما شافت خالد سبقها ونـام ..




.* مر على هالكــلام 3 أشهــــر *.

عمر كان بداره مع خالد يسولفون ويتظحكون

طقت Dwana الباب

Dwana: mr. Omar Your friend Turki is waiting you In the Majlees

عمر : Ok I'll come now

خالد : خلاص عيل روح له وسلم عليه

عمر : مايصير جذي فشله انزل سلم واطع

خالد : اخ شسوي ياربي معشوق الجماهير اناا ادري ادري

عمر : ههههه خف عليناااااااااااااا

خالد : هههههههههههههه يلا يلا امش

عمر مشى وياخالد لين تحت وشافو غلا طالعـه

غلا ظحكت لهم وهي منزله عينها

وخالد بالعماله يبطىء مشيته

ويمد يده لها وهي تمشي ويحطها على خصرها وهي تدزها ..

خالد : مو تشردين رااد

غلا وخرت عنـه وراحت فوق ..

عمر سوى روحه ماشاف الموقـف اللي حرق قلـبه

دخلوا المجلس وسلمو على تركي وقعد شوي خالد سولف وياهم وطلع لغلا .

لانها بروحها ومايبيها تقعد مع امه عشان ماتنغــث .

دخل خالد وقط غترته اللي لبسها عشان يسلم على تركي

وفتح طقاق ثوبه ..

غلا كانت طالعه من غرفة التبديل وقعدت على كرسيين قراب من السريـر ..

خالد :
يامســــا العيد يالحسن الفريد
يامسا الورد ياعطر الزهور
يامسا من سنا وجهك يزيد
من محياك الجميل ازداد نــور..

غلا تظحك له : ههه هلا حبيبــي

خالد : عيووووووووون حبيبج انتييي

غلا : الله الله شهالحب

خالد : افا افا (يحط يده على قلبه) قتلتيني ياغلا ، مش آدر لالا بنتحررر

غلا : ههههههه ،، خاااااالد

خالد : زعلـت

غلا : ليييش

خالد يرفع عينه للسما : زعلااااااان زعلاان

غلا اونها ماتدري : مسكين زعلان

خالد : أي مسكييين و زعلان شوفي عيوني ،، كسرت خاطرج؟؟

غلا تمثل اونها بتصييح يوم شافت عينه : وااااااااااي ،، لا كلش ماكسرت خاطري

خالد : صج غلوووي !

غلا : Yea

خالد : شكرآ جزيلآ

غلا : العفوو حبيبي

خالد قام عنها ووقف فالبلكونـه يدخـن ..

غلا وقفت وهي منترسه ظحـك ..

مانتبه لها ومسكت يده ومشته للدار ..

غلا : ههه حبيبي مو لايق الزعل

خالد : مو زعلان عااادي

غلا تبوس خده بقوووووووووووووووووووووووووووو

غلا : وجذي

خالد : اممم تقدرين تقولين لين الحين زعلان

غلا : ههههههههه (ترد تبووس خده) وجذي؟؟

خالد : غلا خلاص مابي اكلمج زعلان حدي

غلا : ههههه خااااالد

خالد : ههههههههه عمر خالد انتي

بعد يومين كانو متجمعين بعد الغدا ..

سعود / لطيفه / خالد / غلا / عمـر ..

غلا كانت تلعب بكراكيش شيلتها وخالد يسولف مع عمـر ..

سعود: اقول ياعمــــــــــر .!

عمر : سم يبا

سعود يبي يفرحـه : شنطتك جاهزه !

عمر مستغرب هو شوي نسى سالفة دراسته : حق شنو ؟

سعود : حق امريكا !

غلا لفت عليهم وخالد بفرح : مبرووووووووووووووووك تستاااااااااااااااااااااااااااهل

عمر عينه لمعت مو يبي يصيح مايدري ليش وظحك : صج يبا؟؟

سعود : أي يبا صج

عمر حب راس ابوه : الله يخليييييييييك لي يبااااااااا

سعود : احسنـت ، بس ها ابيك تجيني بالشهاده اللي ترفع راسـي

عمر : ابشـــــر ياابو خالد

سعود ظحك له وعمر لم خالد بقووووووووووووووووووووووه مو طبيعيه

رن موبايل خالد وراح يتكلم بعيد وسعود ولطيفه شوي بعدوو ..

عمر : مالي مبروك؟؟

غلا بحزن : الـف مبروك ياعمر ، موفق انشالله

عمر : ماتقصرين ياغلاا ، دعواتـج لي

غلا وهي تطالع الارض: أكيد . .

خالد يرجع له : ها حبيب قلبـي اوصف شعورك

عمر : مشتاق

خالد فتح عينه وخفف من لمته : شنو؟؟؟
عمر : مشتاق امسك الكتاب واكررره

خالد : اااها .. يلا غلا مشينا

وراحو لطابقهم وعمر تحسف شقال هو شلون طلعت منه هالكلمه ؟؟

قعدت غلا وهي مكتأبه ماتدري من شنو !!

خالد بدل ولبس بجامه كحليــه .



عمر كان بداره لان كلمه وابوه وقاله السفره بقى عليها 3 اسابيع

فـ بدى يجهز ملابسه وكل اغراضه ويغنـي..



وافـي وكل وفا
ياغدرك الوافي
عافك وعف وعفـا
واعفى ولك عافـي ..
ولافك ولف ولفى
والفاك له لافي
بهبك وبك به جفا
لاهلك ولك جافـي






رن تليفونه وكان تركي

عمر : هلا حبيب قلبي

تركي : هلا هلا عمور شخبارك ؟

عمر : الله يسلمك ننشد عنك

تركي : الله يخلييك ، ها مبروك مبروك سمعنا اشاعه عنك انك بتشرد بره قطر

عمر : تشوت والله هههههههههه

تركي : ههههههههههههههههههههههه خلاص الحقك انا

عمر : جد والله ! بتجي وياي؟

تركي : أي شعاد بوصلك وبرد قطر

عمر : يالله كنت ابيك وياي لكن مالله كاتب

تركـي : انشالله بردتك ماني مفارقك يابوسّعود

عمر : ماعليك زود يالطيب

تركي : يلا يبا مانعطلك بس حبيت ابارك لك

عمر : الله يسلمك والله ، عشت ماتقصـر ..

تركي : ماعليك زود ، يلا مع السلامه

عمر : فمان الله ..



سكر منه وقعد يغني بصوته الحزيـن


تفنن في طروق الحب
شرقني وغربني
معك يازيين دوخات الهوى
ياحلوو مشواره
وغرد في سما سمعي
ابي تحكي وتطربني
سواليفك مطر عمري
ربيعي ظحكة ازهارره ..



آخ يابختك ياخوي ، غلا تحبك ولك الله يهنيكـــــــم انشالله ,.,.

قعد يرتب اغراضه وخلصهم وسكر الشنطه حطها تحت السرير ..


فهالـ3 اسابيع عمر شرى كل اللي لازمه وزود ..

كان راد عمر من جمعة ربعه وباجر سفرتـه .. ويسمـع ويغني معاه ..



هـــذاك اللي تبي لـه الخيــر ..
عشـق غيـرك ..
وصـار للغيــر ..
ياقلبــــي ابتعـد وارحــــــل ..
ياقلبــي عنـــه لاتســـأل ..
كـفــاك تعـيـــد ..
وهـو بعــيــد ..
غــلاك لا خـبـر لا خـيـر ..

عمر خانته عينـه ونزلت دموعه من تحت نظارته بس مسحهم

لكن غصب عنه تمت تدمع ..


قـدر يـصـبر عـن عـيـونـك
ويـزيـد اكـثـر مـن ظـنونـك
تحسـب انـه يبـي عونـك
وهـو تغيـر كثير كثـير
ياقلبــــي ابتعـد وارحــــــل ..
ياقلبــي عنـــه لاتســـأل ..
كـفــاك تعـيـــد ..
وهـو بعــيــد ..
غــلاك لا خـبـر لا خـيـر ..
تنـاسـى حـبـه وطـاريـه
وبـلاش اكـثـر تـفكـر فـيـه
وشـاللي تقـدر تــسويـه
مدامـــه مهتـــــــني (بالغـير)..
ياقلبــــي ابتعـد وارحــــــل ..
ياقلبــي عنـــه لاتســـأل ..
كـفــاك تعـيـــد ..
وهـو بعــيــد ..
غــلاك لا خـبـر لا خـيـر ..



رجع للبيت ولقى غلا بالصاله واستغرب

غلا صارت نادر ماتقعد بالصاله التحتيه من عرست

دايمآ مع خالد او بطابقهم ..

شمسهرها؟؟؟

شدعوووووووى!! تنطرني!!

يمكن خالد

ماوصل

بسسسس

سيارته كاهي بره


هااااا!!!


















عمر : مسـاء الخير بنت عمـي

غلا وقف قلبها : مساء النور .

عمر : تنطرين حد؟؟

غلا : أي؟

عمر وقف قلبه (هاا) : اها

غلا : انطر خالد ماشفته ؟؟

عمر : آه خالد ، سيارته بره ليش تنطرينه اكيد فالبيت

غلا انقهرت من اسلوبه : خالد طلع مع عمي وعمي رد وخالد لين الحين

عمر : جان سألتي ابوي

غلا : سالته ويقول قال بيرد مع ربعه ولين الحين ماوصل

عمر يكلمها باسلوب جنه يقولها شهالغباء؟؟ : زين اتصلي .

غلا تلف عنه : اتصلت حاط الـAnswer machine

عمر : نطريه عيـل

غلا ماردت عليه وجاتها الصيحه شفيهههههم كل اللي فالبيت انقلبو عـلي

اول مره تحس عمرها غريبـه ..

اتصلت لعمها سعد بدخلة خالد وسكرت قبل لايرن

خالد متصرقع : غلاا !!

غلا : تصدق عاد !

خالد : شمسهرج؟

غلا : تبيني انام بعد ؟

خالد : أي؟

غلا : وين كنت !!

خالد : سهران مع ربعي وراح علي الوقت

غلا : اها اوكي ، خساره تميت انطرك وقلبي متخرع عليك وانت مستانس ولامفتكر ،،، تصبح على خيـر .

وراحت عنه وهو يناديها يوقفها وهي ماتسمع له ونامت

خالد : قومي غلا مانمتي ادري

غلا ماترد عليه وتم يجادل فيها

تم سهران لين الفجر واذن وراح صلى ولما رد شاف غلا قايمه .

خالد : صباح النور

غلا ماردت

خالد : اكلمج انا

غلا : نعم؟

خالد : بفهم شمزعلج ممكن !

غلا : لا ليش ازعل وعلى شنو ازعل اصلآ

خالد : يوه غلا تكلممممي تكفين لاتتمين ساكته جذي انا اموت

غلا : بذمتك خالد تسوي ان قلبك على وانت مو مفتكر فيني

من العصر وانت مع عمي ولا ادري عنك وترد لي اخر الليل وانا متخرعه عليك

وبكل جمود تقولي سهران مع ربعي وراح علي الوقت !!

خالد ينزل راسه : انا اسف

غلا عورها قلبها : ماله داعي تتأسف ماقلت هالكلام عشان تقولي اسف عشان ابين لك بس ليش انا محتره

خالد يحك قفاه : ماعيدها

غلا : ماصار شي

خالد : سامحينيييي

غلا : عادي خالد والله عادي ..

خالد يبوس يدها وراح ينام وهي تمت شوي ونامت وراه ..

ثاني يوم الصبـح قام خالد وغلا

وتريقوا كلهم مع بعض والساعه 10 ونص تجمعوا اهلهم كلهم فبيت سعود يودعون عمر

وعلى الساعه 12 خالد وعمر وسعود وسعد راحو المطار يوصلون عمر .

وصلوا للمطار وسلمو على عمر وودعوه ووصوه على عمره ..

باس راس ابوه ولم اخوه وحبه ولم عمه وحب راسه وسافـر عنهم ..

كانت غلا تزاحم شوي من افكاره ..

طارت طيارته وهو وحيد مسافر للغربـه عشان ينسا هوى بنت عمه اللي ظيعه ودمره

يمكن بهالسفر اقدر اتحرر من غلا وانسى حبها اللي ساكنـي ..

آآآخ الله يقدرني انشالله .

بعد العشا خالد وغلا طلعوا يتعشون بـره ..

خالد : غلا عمري، افتح البوكسي بتلاقين علبه هاتيها

غلا فتحت ولقتها ..

العلبه حمـره وملفوفه بشريطه سودا ..

غلا : كاهي

خالد : فتحيها ..

غلا فتحتها ولقت شريط وورقه ..

غلا : شنو هاي؟

خالد : مادري عمر وصاني اشوفه قال لج ولي ..

غلا طار قلبها تخرعت (( شالسااااااااااااالفه !! ))

فتحت الورقه وكانت مكتوبه بخط يد عمر .. تعرف هي هالخط ..



.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*. *.*.* .*.*.*.*.*.


. بسم الله الرحمـن الرحيـم .

الغالـي خالد ، وبنت عمـي غلا ..

اتمنـى محد منكم يكون شايل بقلبه شي علـي

وان كان شايل يسامحني ، انا اليوم ودعتكم والله وحده العالم

ان كان في امل مثل ماودعتوني مسافر ترحبون فيني راجع ..

دعواتكم لي بالتوفيق ودعواتي لكم بالسعاده طول عمركم ..

هالشريط فيه اهداء مني لكم كنت خاشه ليوم عرسكم

بس الاحراج منعني وماعرف ليش

اتمنى تعجبكم واتمنى عمر اخوكم مايغيب عنكـم

اذكروني بكل الخيـر مثل ماانا راح اطريكـم

بشتاق لكم واحد واحد وبتعذب على بعدكم

الغربه اللي اسمع عنها بجربها وبعيشها بروحـي ..

لاتبخلون علي بالسؤال واي شي تبونه انا حاظر

وياخالد وصيتك بنت عمي حطها بعينك وداريها

وياغلا وصيتج اخوي لاتزعلينه وهالله الله فيه


سلمو على الكـل وخصوصآ ابــوي

والله يحفظكـــم


أخوكـم ..

عمر بن سعـود

(وكاتب التاريخ)..



غلا كانت تحس بشي وقف فبلعومها ..


عيونها دمعت وخالد شافها تصيـح بس ماقال شي هو يدري انها ماتداني الفراق ..

واصلآ كلام عمر يهز جبال من قوته ..

مبين عليه حزين ومكتأب بس الله يفرج عليـه

خالد : غلااي طولي بالج ..

غلا : ماكو شي والله بس كلامه يعور القلب

خالد : ادري ، الله يوفقه انشالله ..

غلا : انشالله

خالد : ظحكي عاد

غلا ابتسمت ابتسامه منكسره ..

ومشوا ..

خالد : هاتي الشريط نسمعـه ..

عطته وحط الـcd

خالد استغرب

شوفــوا ..

الالحان العذبه انصبت باذنهم واستاغت السمع

كان عمر مغني لهم اغنيه بصوته هـو

موسيقى هاديه وصدى بآخر الكلمات

جنااااااان

سمعوووو قصدي اقروو خخخ


.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*
----------------------------------





يا (خالد) جيتك لأني

قبل ابارك لك واهني

شفت هذا الكون كلـه؟؟

من الفرح وده يغنـي ..

كيف مايطرَب مسانا؟

واجمل ثنين معانـا؟؟

كيف مايضوي و (غلا)

زادت النــور بسمـانا؟

يامسـا الاحساس كلـه

والزهـر روزه وفلـه

يامسـا العز اللي يسمـو

فـي زمانـه و في محلـه ..

يالفرح لو جيت دارك

ويش ابهدي ؟

وكيف ابارك؟

ليله فيها مو بعيـده

يحضـر البدر ويشارك ..

يا(خالـد) يسلم لي كونـك

يحفظك ربـي ويصونك

ماأوصيك الوصايـه

حط (غلانا) في عيونـك

وانتي يا (الغلا) أمانه

لاجل غاليـك وعشانـه

هالله الله فـ(خالد)

لاحرمك الله حنانــه ..




.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*
----------------------------------


خالد وغلا كانو طول الوقت يطالعون بعـض

وغلا عيونها تلمع وخالد مبتسم ووده يضم اخوه وعلى راسه يحطـه

حس كثر ماكان يحب عمر اخوه صار يحب اكثــــــــــر

اخوه الوحيد جذي فرحان فيني وانا ماخذ حبه مننننننه

اخ لو اقدر اطير له

شاف عمر الساعه لكن عمر لين الحين فالجوووو

غلا صارت تشهق وخالد انتبه لها

خالد : عمري طولي بالج ، بالعكس الاغنيه وايد حلوه

غلا : ادري خالد لكن

خالد ماقال شي وتمت غلا تصيـح وكنسوا العشا

راحو لمكان هااااااادي

كانت حديقه توها جديده

والوقت كان متأخر محد فيها والجووو حلووو هوا وبراد

نزلت غلا وانقلب مودها صارت كله تبتسم

ودها تلم خالد وتقوله اسفه عن كل حركه ظايقتك

تبي تسوي اشيا وايد بس تستحي منه


غلا مشت وخالد يطالعها ..

غلا: شيـل عيوووووووونك

خالد : ماقدر ، هالجمال تهقين ينعاف؟؟؟

غلا : اوووش

خالد : هاهاهي ظحكتيني كركركرركرررر

غلا : ههههههههههههههههههههههه

تم خالد ويا غلا يتمشون والهوا حلوووووووو

خالد : عجبتج الاغنيه ؟!

غلا وهي تقوي من مسكة يدها لخالد : حييييييييل

خالد : والله بوله علييييه

غلا ماعلقت ..

خالد : الله يوفقه انشالله ، يالله حياتي نرد ؟؟

غلا : اللي تشوفه ..

وركبوا السياره


وردوا للبيت وابوهم كان بالمجلس وامهم بدارها ..

نزلو هم يسوون العشـا ..

غلا : هههههههه مو تسمنيييييي يوييلك

خالد : افا اف افا انا اسم حياتيييييييييي ، ياويييييييحكِ ياغلا

غلا : ههههههههههههههههههههه

سوو لهم اكله خفييفه وقعدوا ياكلووونها ..

خلصوا العشا وطلعوا قعدوا بصاله مسكره

خالد راح جاب له اسكريم

غلا : ولاتعزم الله يسامحك

خالد يقرب منها : افا عليج انا لج مو العسكريم

غلا : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههه ههههههه

خالد : هههههههههه أي أي مشيها

غلا : شسمه حبيبي

خالد : عسكريمه بعد ههههههههههههههه

غلا : ههههههههههه

خالد يذوقها شوي من اسكريمه وتحط يدها على يده وتشيل الاسكريم من عنده

خالد : ماشي ياغلاااااااااا الاسكريم وراعي الاسكريم كلهممممم لج

غلا : هههههههههه

دخلت عليهم لطيفه وسط ظحكهم

لطيفه : ها خير شهالظحك اخر الليل؟؟

خالد : شسوي يمه احبهااااااااا احبهاا

لطيفه ماقالت شي وسبلت بعيونها وقامت ..

لطيفه : المجلس كله ربع ابوك قصرو صوتكم وانتي طلعي داركم

غلا فتحت عينها وطالعت خالد وهو مثلها

خالد : شفيج يمه شنو تطلع دارها شهالكلام

لطيفه : عشان مايشوفونها ربع ابوك

خالد : اجل انتي بعد روحي عشان مايشوفونج

لطيفه : شهالاسلوب بعد ياخويلد

خالد : شسوي والله اللي يكلم غلا يكلمني اناا

لطيفه : انا امك
خالد : وانا ولدج وسمعي يمااااا انا اقولج هالكلام جدامج وجدام غلا اللي يمس غلا يمسني

وكل ماتشوفين غلا تذكري انها مرتي وانا ريلها

لطيفه ماقالت شي وطلعت عنهم وخلتهم ..

غلا كانت لين الحين منصدمه من كلام امه

غلا مشت عن خالد وخالد يود يدها

وهي بقوه نفضت يده وطلعت للدار

وقعدت تصيييح

ليش تكلمني جذذذذذذي؟؟؟

انا شسويت لهااا؟؟

 
 

 

عرض البوم صور رجاوي الشريف   رد مع اقتباس
قديم 01-07-08, 11:08 AM   المشاركة رقم: 8
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Feb 2008
العضوية: 66012
المشاركات: 15
الجنس أنثى
معدل التقييم: رجاوي الشريف عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 11

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
رجاوي الشريف غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : رجاوي الشريف المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

خالد دخل عليها وقعد يكلمها بشويش لين ماهدت وسكتت

مرت على هالسالفـه يوميـن ..

غلا كان كلامها جدآ قليـل ..

بعد صلاة العصـر فالبيت الكبيــــــــــــــر الشبه فاضي من الناس كانت غلا مستنده تطالع

من الدريشه تنتظر خالد من يرد من الصلاه ..

شافته داخل للبيت بمشيته الرهيبـه ووقف قلبها ..

وقفت ودخل خالد وهو مبتسم ويفصخ النظاره ..

خالد : السلام عليكـم

غلا بنص ابتسامه : وعليكم السلاام ، اخيرآآ

خالد : هههه بتفهميني انج ولهتي علي

غلا : حيــــــــل

خالد : آه منج ، ودي اصدقج بس ماقدر

غلا تلف عنه : افا ياخالد تجذبنييي !!

خالد : يييييه اخسسسسسسسسسسسي اناااا ..

غلا : لاتقول جذي عن عمرك ..

خالد : مش آدر مش آدر ، بحبـــــــــــك

غلا : ههههه ، أي صج حبيبي جاتك مكالمه وانا مارديت خفـت يكون حد يبيك بالشغل وضروري وانت محد

خالد : بوووووه لايكون عمر (يلقف التليفون ويشوف المكالمه)

غلا : عمر!

خالد : أي اكيد اليوم وصـل ... ( واتصل ونطر لين مالقط الخط ) ..

يكمـل : لقط اخيرآ ،،،،،،، " يرن يرن يرن ... "

غلا : رد ؟؟

خالد : لين الحين .. ،، هلاااااااااااا والللللللللللللللللللللله

عمر : هلا ومرحبااااااااااا ، هلا بالشييييييخ ، شلووووونك؟؟

خالد : الله يسلمممك بخيير كلنا طمنا عليك شلونك وشلون رحلتك انشالله ماتعبت؟؟؟

عمر : لا حبيبــي كل شي تماام بس فاقدكم والللله

خالد : ماتفقد الغالي انشالله ، شلون البلاد ووينك الحين ؟؟

عمر : انا الحين رايح مع الدريول اشوف الشقه اللي خذناها .

خالد : أي شغل عدل يبا شرو لك شقه لو ادري جان خذت لي امريكيه

غلا تطالعه وهي متخصرررررررره ..

عمر : ههههههههههههههههه ، دام عندك الغلا مالك ومال الامريكااان ههههههه

خالد : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه صح لسانك، صاير شاعر امريكي اشوف

عمر : هههههههههههههه افا علييك حاظرين

خالد : خلاص عيل حبيبي بس توصل للشقه اتصل وعطنا ارقامك واسم جامعتك والعنوان

عمر : حاظر وماطلبت يالغالي ، سلم على ابوي وامي والكل ..

خالد : يبلغ انشالله ، خل بالك على رووحك .

عمر : لاتوصـي ،، فمان الله حبيبي

خالد : الله يحفظك ....

وسكرووووو ..

عمر حط التليفون بجيب البنطلوون ..

هـه خالد يقولي ماتفقد الغالي انشالله ..

فاقده من زمــــــــــــــان ياخالد لكن شنسوي ..

يبا انا جاي انساها مو اتعلق زياده ..

السواق : Hello , Mr. we arrived

عمر انتبه انه يكلمه : Oh sorry, thank you very much

وحاسبه عمـر ..

ونزل شناطه ..

ساعده السواق واستحى منه عمار عطاه كم دولار يبخششه خخخ

دخل عمر الشقه وكانت مناسبه له ..

كانت شقق فندقيه وفيها خدمه وكان فيها عرب بس شكلهم جايين فتره وبيروحون ..

ارتاح عمر كان متخيل المكان بيكون كأيب بس حمدلله عكس توقاعته ..

الشقه تطل على مكان مخضـر يوسع الصدر

سحب الشنط لين الدار ..

وفتحهم اول ماطلع المسجل وبوكس الاشرطـه ..

حطه فالصالـه وحط شريط قرآن للشيـخ احمد العجمـي ..

طلع ملابسه وحطهم ورتبهم وشاف الشقه كلها ..

خالد انتهز الفرصـه وقال مثل هو ماسوى لي انا اسوي

اتصل لواحد من ربعه يبي يعرف اذا يسجل اغنيه شلون تتطرش

وعلمــه ..

فـــــــ قرر يسوي له مثل اللي سواه ..

ووو


بالسلامه تعود لاحبابك ،،
بالسلامه تعود يالغالـي ،،
ياعسـى مايطول غيابـك ،،
ياسفر ذا المنـزل العالـي ،،
زاد فينا الشوق باسبابك ،،
يالغلا ياطيب الفالـي ،،
مانتحمل ننظر لبابك ،،
دام رحت ومنزلك خالـي ،،
بوسّعود يسأل عن اطيابك !
عن نسيم البن والهالي ،،
فاقدٍ صوتك وترحابك ،،
ويتخطر عنك ويسآلـي ،،
دارك اللي دوم تزهى بك ،،
تنتظرك بشوق وآمالي ،،
بالسلامه تعود لاحبابك ،،
بالسلامه تعود عمــاري ..

عمر كان هالحزه يطل من الدريشه يشوف عوايل امريكيه بالحديقه تلاعب عيالها

وشاف ماكدونالز قريب من الفندق وماجذب خبر ..

دخل تسبـح وطلع يلبس ،،


الجو كان بارد لبس بنطلون جينز اسود وهاي نك اسود عليه بالطو اسود من الجلد

مشى لماكدونالز وهو مسكر يده من البرد ..

ماسمع المسج اللي وصله من حشرة الناس

طلب العشا وخذه لطاوله بعيده عن حشرتهم

وتم ياكـل بروحـه

خلص الاكل وقام قطـه وطلع يتمشى بالحديقه ويطلع منها على المجمع السكني ..


قعد يغني والهوا البارد يلعب فشعره اللي قصره شوي ..


شـرقٍ مشيت

وغرب وقتي مشى بـك

والقلب ماله ! لايمٍ فيك لون

طويتني طي الورق في كتابك

حتى معاليق الحشا لك تطون ..


وقفه شاب خليجي ..

الصبـي : عربـي ؟؟

عمر : أي نعم

الصبـي : الشيخ احنا مظيعين الفندق وياريتك اذا تعرف تدلينا

عمر انحرج حيـل خصوصآ ان معاه خواته ويهال صغار : والله اخوي انا اليوم واصل ومادل بهالمنطقه

الصبـي يلف عليهم جنه يقول مابيدي حيله ..

عمر : طيب ليش ماتوقف تاكسي؟؟

الصبـي وجهه احمرررر : آآ،، والله يالطيب توهم سرقوني وخواتي ماجابو فلوس ..

عمر : افا علييك ، ولايهمك خلاص امش معاي وانا اوصلك

الصبي : لالالالا تسلم تسلم احنا بننتظر هني حد يجينا

عمر : لالالا عيب عليك هالكلام ، امش وياي

البنات انحرجووووو خصوصآ ان عمر وسيم وهالموقف يثبت رجولته على وسااامته << خخ

الصبي : لا يالطيب صدقني مافي مشكله بننطر

عمر : والله تمشوون

الصبـي : لا اله الا الله

عمر : يلاا انا اروح اوقف التاكسي

راح عمر وقف التاكسي ونطرهم وجو وركبوا ..

كانو 8

4 بنات و 4 صبيان

عمر : من وين من الخليج ؟؟

الصبـي : من قطـر .

عمر : الله الله ، الله حيهم عيال قطرر ، انا قطري بعد

البنات تشققو عرفو نص الخطه خخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخ

عمر : ماعرفنا شسمك ؟؟

الصبـي : انا جابر وهذا اخوي احمد وجبر وعلي ..

عمر : عااااشت الاسامي والله ، وانا عمـر ..

جابر : عاشت ايامك ..

عمر : شكله فندقكم بعيد !

جابر : أي والله شنسوي ، مايبون غير ماكدونالز . وهذا اقرب واحد

عمر : ههههه ،، ( بعد شوي) سياحه ولا !

جابر: أي والله السياحه ،، وانت ؟

عمر : جاي دراسه .

جابر : اااها ، بالتوفيق انشالله ..

عمر : الله يسلمك ..

جابر : والله مفتشل منك ياعمر ، بس ها مردوده انشالله .

عمر : لا افا عليك شهالكلام ، الدنيا لين الحين بخيـر ، واحنا اخوان الله يسلمك ، عيب هالكلام ..

جابر: مااعليك زود والله ..

ونزلوو

عمر ينادي جابر وهو ماشي ورا خواته للفندق ..

عمر : اقووول جابـر !!

جابر : هلااا ....!

عمر : تفضل الشيخ هذا رقمـي ، ولايردك الا لسانك اذا تبي أي شي بس قولي ترا لي معارف وايد هني

جابر وجهه احمـر : ماتقصر والله ، اخجلتنا بطيبتك ياعمر ..

عمر : لا خجل ولا شي ،، يالله فمان الله .

جابر : الله وياك

دخل جابر وقال لابوه السالفه وكلهم حبوا عمر من فعلته قبل لايشوفونـه ..

رجع عمر للفندق وكان موطي راسه يشوف المسج اللي واصله فالموبايل

مايوعى الا يخبط بجتف حد

رفع عينه شافها بنت لا وخليجيه بعد

وراك وراك هل الخليج خخخ

عمر نسف اغراضها اللي بالجيس كلها

عمر لونه انخطف ولون الفشيله غطاه وحس وجهه يحترق شسوووووووووى !!

عمر وهو يلم الاغراض : اسف اسف اختي مانتبهت لج والله

البنت فكرته يغازلها : هذي شنو حركه جديده للمغازل !!

عمر لم الاغراض وحطهم فالجيس وحطهم على مكان عشان مايلمس يدها ..

عمر : استغفر الله (وهو ماشي عنها) ..

البنت استغربت معقوله ظلمتـه بس واحد بهالجمال ويسوي حركه جذي شقصده ؟؟

معقوووله ظلمته !!!!! ..

عمر قهرته كلمة البنت وكان وده يرد ويلعن خيرها لكن مو عوايده يرفع صوته على غرب

وحريـم ..

ظرب زر الاصنصير ووصل ..

ركب وفتح باب الشقه ودخل على صوت القرآن

انشرررح صـدره وبدل ملابسه

ولبس بجامه وتدلغ خخ من البرد

ظبط المنبه والموبايل بعد عشان يقوم من الصبح

ويروح يأكد التسجيل ويشوف مكان الجامعه ويعرف حاله ..

شغل المسج واشتغلت الاغنيـه

طفى القرآن قبلها طبعآ ..

وفرح كثـــــــير لمى سمع صوت خالد اخوه

والكلمات حزنته وفرحتـه

.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.

فقطـــــــــــــــــــــــــــــــــر ..

بعد العشــا

غلا كانت تمشي بكل برود تحس شوي بتهمد على الارض ..

ماكلت شي ولا لها نفس تاكل ..

من تشوف شكل لطيفه تنغث ..

رن التليفون ..

وشالته غلا وكانت تلم شعرها بس هدته لما رن ..

غلا بصوتها الناعـم : الووو !!

تغريد : الو ، هلا غلا ..

غلا : اهلييين عمتي ، شلونج؟؟

تغريد : بخيرر حبيبتي انتي شلونج ، شخبارج؟

غلا : حمدلله عمتي من زمان ماشفناج وينج عنا؟

تغريد : ههه والله موجوده انتي اللي من خذج ولد سعود وانتي مختفيه

غلا افتشلت : ههههههه ، الا بايقج منا علاوي

تغريد : ههههههه أي والله مع حنة مدرسته والدراسه ، انهد حيلي القاها منه ولا من الشغل بس

غلا : يعطيييج الف عافيه عمـتي

تغريد : ويعافيج انشالله .،. الا وينها لطيفه عنج ؟؟

غلا تعوووج بوزها : موجوده دقيقه

غلا حولت الخط على دارهم ورن عندها وشالته



ردت غلا فوق وبدلت الجلابيه ولبست بجامة نوم ونامت ..

خالد رد من بره وهو جايب معاه هديه

كان شايف خاتم بالمجله غلا كانت تطالعه من ( الشّـعار)

وخالد ماجذب خبـر

طلبه بالخش وطرشوه لـه ..

وصل طابقهم ..

دخل الصاله ..

محد

شاف المطبخ هم محد

دخل غرفتهم ..

شاف الليتات موطيتها على آآآآخر شي والمكان بااارد

وشعرها منتثر على المخده

آآه نايمـه ! حسافه كنت ابيج تشوفينها

حطها على الكمدينه

ودخل غرفة التبديل بشويش يبدل ..

قعد بالصالـه وشغل التلفزيون

شاف الاخبار وانسدت نفسـه ..

دخل الغرفـه

وشال من على الطاوله تفاحه وقرمها

غلا فتحت عينـها ..

رفعت جسمها شوي شوي ..

شافت خالد ..

غلا بخمول : انت وصـــلت؟؟

خالد : ها حياتي،، شقعدج؟؟

غلا : متى وصلت؟

خالد : قبل شوي

(يقعد على السرير )

غلا : مو جنك تأخرت اليوم !

خالد : والله العظيم لا حتى رفيجي يسلم على رديت السلام ومشيت عنه

غلا : هههههه ،، شطوررر

خالد : شفتييي ،، هاج خودي لك أدمه ( يعني اخذي لج قضمه بالمصري )

غلا ظحكت وقرمت :: امممممممم حلووه

خالد : هههههه مو تفاحتي اكيد حلوه هههههههه

غلا : ههههههههه وييي

خالد : ههههههههه وييي

غلا سكتت ولفت عينها يمين يسارررر ...

خالد : هاااا بدينا شناويه عليه؟؟

غلا تتل المخده الصغيره

خالد يجرها من يدها : لالالا معركه لا

غلا تسند جسمها : ههههههههههههه ، عشان تحررررم

خالد : جايب لج هديـه

غلا : خااللد ، اشوفك متولع بالهداياااا !

خالد بأسف : اعذررريني يالهداااااايا لو هملتك فالزواياااااااااا

غلا : هههههههههههه

خالد : ماني متحمل اشوفك ،، وووووووووووووع ، شيليييييييييهممممم

غلا : هههههههههههههههههههههههههههههههه خااااااااااااالد

خالد : يقرب منها : غلاا خالـــــــــــــد انتـي

غلا نزلت راسها وخالد حط الهديه بين يديها

غلا حطت شعرها على جنب وقعدت تفتحها وخالد يطالع شعرها وراسه على صوب ..

غلا : وااااو رووووووووووووووووووعه خااالد

خالد : ........

غلا : تجنن وايد حلوه ( تلبس الخاتم )

خالد : ........

غلا : ليش ماترررد ؟؟ ( تشوف عينه على شعرها ) ،، ههههههه خالد اكلمك انا (تهزه)

خالد : هاا؟ هلا هلا !

غلا : حلو صح

خالد : يفرقـع

غلا : بسم الله خالد شهالتعبيير؟؟؟

خالد : ههههههههههههههه شفيج يبا تعبير حده ناعم خخخ

غلا : ههههههه صح

.*.*.*.*.*.*.*.*.*.

سعد كان يشوف اللسته اللي خذها من غلا باسامي المحلات الي يقدر يشتري منها اطقم لدزة عليا ..

شطووولها ..

سعد : الله يسامحج تبين تفرين راسي ، انتقام اهووووو

شاف الساعه /: يوهو اكيد سكرووو ، مافي غير باجر امر عليها واروح وياها

راح سعد وقعد عند امه قبل لاتنام ويسولف معاها ويقولها اللي صار وياه ..

حب راس امه وخلاها تنام وراح داره ..

فتح الكبت

وطلع كل البومات الصور

وتم يطالع فصورهم

هو وغلا وسعود وفيصل وتغريد و عيالهم ..

الله ياريت هالايام تـرد

ونتجمع مثل قبل

قعد يتذكر قبل كانو كل جمعه يتجمعون على الغدا فهالبيت ..

لكن ظروف وايد نستهم هالشي ..

امهم الكبيره شوي فاقده ذاكرتها ، وسعد شاب صغير يعني يلهى مع ربعه مو دايمآ فاضي

والعتب يبقى على سعود اخوه الكبير راعي الواجب ..

سعود يكلم خالد بتليفون البيت : ماكلمك عمـر ؟؟

خالد : امبلا يبا كلمته اول ماوصل وقلت له اول مايظبط جامعته وكل شي يتصل ولين الحين مااتصل

سعود : خلاص اول مايكلمك عطوني خبر انا تحت .

خالد : انشالله يبا .

سعود : يالله . ورقع الخط

خالد :بــــــــــل عليه دادي

غلا : هههههههه ليش

خالد : تخيلي ساعه يودعني

غلا : صح صح

خالد فيه الظحكـه : والله مشكله ابهات هالجيل ياشيخ

غلا : ابهات هالجيل اللي لهم عيال هالجيـل ! و عمي سعود مو منهم من جيل قبلهم

خالد : ياخطييييير ياللي تحلل

غلا : هههههه

خالد : وانا متى بصير ابو؟


غلا وقف قلبها (شهالسؤال؟؟) : ......

ظحك لها بخبث ونزل لابوه : حياتي بتجين معاي؟

غلا : امك تحت عدل؟

خالد نزل راسه ورفعه : أي روحي تحت

غلا تاشر بيدها : لا خلاص حبيبي روح انت انا راسي يعورني

خالد فهم : اوكــي ماني مطول

نزل خالد وقعد مع ابوه وامه كل شوي تقط نغزه ليش غلا مانزلت ..

وخالد يتجنب يرد عليـها ..

قعد ربع ساعه معاهم وشاف ابوه يبي ينام

حب راسه وراس امه وطلع لغلا ..

خالد : مسـاء الخيـر والاحساس والطيبــه ، مساءٍ ما يليق الا بأحبابي

غلا ظحكت له بعذوبه : هلا حياتـــي

خالد : تدرين ؟؟

غلا : عــن شنو ؟؟

خالد : معك عفت الخود بالكلي ماليَ في غيركـم خانــه

غلا بخجل من حطة يد خالد على خصرها : صـج

خالد : لو أقول أحبج توفـــــــــــي؟؟؟؟؟؟

غلا : وتكفـي بعد ، دامها منـك

خالد : آآخ شنو هذا ، عمي شجاااااااب بعرف .. !

غلا : جابني انااا ههه شجاب بعد

خالد : يخليييييييييييييج لي انتي

غلا : ويخليييك لي ..

.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.

قام عمر على عرس جراسة المنبه بعد ماكفخ المنبه ورقعه بالطوفه هههه

قام وتسبح عشان ينشط اكثر ..

حلق وطلع ..

لبس تيشيرت أبيض والكاروهات بالأحمر فوقه تيشيرت نص كم لونه زيني على بيج

وعليه اشارات واسهم بجينز ألوان مخيط عليه .. اصفر واحمر وازرق ,,, الخ

ولبس بنطلون جينـز

لبس الشوز وساعته وحط فلوس يحتاجها بمخباته ولبس هالبنطلون من بعد اللي سمعه من جابر امس

الجيبون كلها عليها سحابات خخخ ..

حط شوية جل يرتب شعره وتعطر بعطر لاليك غرشة العطر شكلها كان عجيب حصان وايد حلوه ..

المهم ..

خذ اللي يحتاجه معاه ..

قعد يدور شنطه شاريها من Gucci تصلح للجامعه

بس مالقها بوسط عفسة داره ..

شال اغراضه وهو طالع من المجمع شاف محل يبيع اشيا

وشاف شنطة تنشال على الظهر بس على جنب ولونها اسود

خذها وحط اوراقه واغراضه ..

وقف ينطر تاكسي ووقف له واحد

وركب معاه وطلع الورقه اللي فيها اسم الجامعه وعطاها الدريول ووصله لين الجامعه

نزل للجامعه حلوه الارض خضرااا والمبنـى أبيــــــــــــــض ..

مشى وراح وخذ السكاجول ودخل

شاف الجامعه فيها بنات خليجيات وشباب خليجين وانجليز ..

البنات كانت عيونهم تتلاقط على عمـر وهو موطي راسه يمشي

من صغرته حرج اول يوم دوام مايفارقه لو في أي مكان ..

قعد على كراسي ينتظر المحاضره تبدى

طرش مسج لخالد وكتب فيه رقم الشقه ورقم تليفونها واسم جامعته وكل شي ..

وقال له انه بيطلع خط له فأمريكا بس يفضى ويطرش له الرقم ..

قرا اسامي الطلاب اللي معاه ..

ولقى كم اسم خليجي وعرف كم واحد ووحده لانهم من عوايل معروفه ..

قعد فكرسي بالنص وحذاه اجبني و حذاه خليجي ..

هذا كان اول يوم لعمر فغربته

مسالم حيـل وماله علاقه بأي حد ..

انتظرني بالجزء القادم عشان تعرفون

شبيصير لعمر لما يطلع من الكلاس !!

من بيشوووووووف !!

شبيصير لــه ؟؟



~®§§][][الجـزء الرابـع ][][§§®~



خلصت أول محاضره له وقامو الطلاب

قعد يشيل هو اغراضه الكتاب والنوتـه واقلامه

وشال عمـره ..

طلـع من القاعـه وقعد على كرسي دعس اغراضه بالشنطه

وطلع السكاجول شاف عنده بعد 3 كلاسات وبعدها راحه وبعدها كلاسين ..

راح حط فلوس بالمكينه وطلع له كولا وقعد يشربها وهو يقرا السكاجول واوراق ماعطينه ..

رفـع عينه شاف 3 بنات يتناقزون وكاش يتكلموون عنـه ..

عمر نزل عينـه وتم يقرا ويشرب ..

رن تليفونه وشافه رقم السواق اللي وصله عطاه رقمه وتوهق عمر وياه

مارد عليه وطنشـه ..

فقطـــر ،،

غلا كانت قاعده فالبيت العود مع عمانها الـ2 سعود و سعد ..

خالد وصلها وقال بيروح عنده شغل بسرعه يخلصه ويرد ..

دخلت عمتها تغريد وريلها قعد شوي سلم وراح ..

غلا كانت مع خالد الصغير تلعبه وتظحكــه وهي جانه عليــه ..

صاير يجنن متبتب وخدوده محمـــــــــــــــــــــــــــرررين ..

تغريد : سعود ،، وينها مرتك؟؟

سعود : لطيفه هني، يمكن داخل راحت تصلي الحين تجي

تغريد : اااي ..

سعد : الا شخبار عمر ماكلمكم؟

سعود : امبلا حاجانا

سعد : لالا وشخباره شلون امريكا لقا له شقرا زوينه

سعود : اههههههه ، طيب طيب

غلا : عمتي مسكي ولدج بروح لخالد انا ..

تغريد : ويي هااتيه يما منج ماخذته تصبيره يعنييي

غلا : هههههههه لا عمتييي ، بس خالد بره ويستحي يدخل بروحـه .

فاطمـه : يمااا خليهاا

تغريد تلم بنتها : واااي يزين بنتييي ،، بليييده

فاطمه تظحك بفشيله : مااام ماسمح لج

تغريد وبنتها كانو جنهم رفيجات خخخ ..

غلا : ويي ، انا اروح لخالد احسن

راحت له غلا وفتحت الباب وهي بكــل دلع متسنده على الباب ..

كانت لابسه فستان فوشي مخصر على جسمها وعلى جنب بالفولك الاسود المربع رسم

وعلى يدها الثانيه رسم ..

كان شكله غرريب بس فنــــــــــان

كانت ناصفه شعرها وهو مرول وطالعه قمــر ،، كان مكياجها نااعم بس كحلتها

ذبحـت خالدد قطعت قلبه ،،

خالد يتـل نظارته وبكل خبث: مســا العصـر ..

غلا تبي تظحك بس مسكت عمرها : مســـا النووور ، حياك

دخل خالد وسكرت غلا الباب ومشوا فالممر لانه دخل من باب صالة النسوان

لانه استحى يدخل من الباب الرئيسي ..

خالد وقف من المشي وقعد على الكرسي ..

غلا : ليش ماتبي تقعد وياهم

خالد : انقطع قلبي

غلا : من شنو

خالد : تخيلي ، وقفت السياره عند باب الصاله وجيب امشي لين هالباب

غلا : هههههه شهالذكاء خااااااالد !

خالد : شسوووي ! مادري والله احس مخي وقف وتوه رد اشتغل ؟

غلا : بسم الله عليييك قووم اقعد وياهم ترد حاسيتك

خالد : ليش لا يجوز والله

غلا : ههههههههههههههههههه

خالد بكل عذووبه : افـااا ! غلااي يظحك عليي ؟!

غلا (واااااااااااااااي) : لااا

خالد : ظحكتيي توج

غلا : اسسسفه

خالد : اممم والله اسفه جي حاف ماتنقبل

غلا عرفت شقصده : ههه لا والله !

خالد : Yes baby

غلا مسكت يده وتلته معاها للصاله

خالد كان يطالعها بنظرات شرانيه ..

وو من بعد صلاة المغرب الرجال تجمعوا فالمجلس

والنسوان تموو داخل البيـت ..

لطيفه كانت كل شوي تذكر عمر وتنغص ..

.* بعـد مروور اسبوووع *.

عمر كان قاعد على طاولة الاكل فالشقه والكتب موزعه والاوراق والقلامه

ويحل الـهووم وورك وكل شوي يفتح القاموس الناطق ويجييك على الكلمات ..

كان عنده فوق الخمس هوم ووركات وكان هذا بالنسبه له راحه

لان واجباته كانت تزيد عن العشـر مرات ..

خلص اربعه وبقى له واحد

كان وصف ومايقل عن 300 كلمـه ..

قعد عمر يعصر مخه يمين يسار يلف ..

كان الموضوع ماعطينه اياه باول الايام

يكتبه عن أي شي

فكر يمين يسار ماعرف شيسوي مب عارف عن شنو يكتب .!.!.!.

طفى المسجل اللي كان على طول حاطه على القرآن

راح وكل له شوي ورجع يكمل..

قعد يغني بصوته الحلووووووووووووووووووووووو

وكل كلمه تطلع من قلبـه وهو يمد فيها...


لا سلام ولا وداع ولا عليك
لا اتصال ولا هموم ولا سؤال
بـخت قلبك حظ جفنك يهتويك
يا أريش العينين برموشٍ ظلال
يالـ(غلا) وينك ووين الشوق فيك؟؟
في حشــا يوفي من الشوق اشتعــــاال



غلا بعد فهاللحظه كانت ترتب ملابسها وتدندن على هالاغنيه


عمر قطع عليه طقة الباب وتأفف

ياربي من عندي هني عشان يطق بالله !!

فتح عمر الباب وشكله يجنننننننننن

لابس جينز ديرتي وقميص اسود مشمر الاكمام وشعره مبهدل

رفع عينه شافهم 3 بنات !!!

عمر ماعرف شيقول ..

البنات : هاي عمـر

عمر: عليكم السلام ، شبغيتوو ؟؟

البنات زاحموو عمر ودخلو الشقه وعمر منصدم ..

البنات : جايين ندرس ويااك ، مانعرف ونبي حد يشرح لنا

عمر (هاا. ) : ليش يبا وين قاعدين احنا؟؟

البنات بكل جديه : فشقتك؟؟

عمر : اسف والله مادخل بنات ..

البنات احترقت وجييهم : بس احنا جايين ندرس

عمر : كان على عيني بس انا ابي اللي يشرح لي وانا الحين بطلع

البنات بكل مرح : خلاااااص ، نطلع وياك

عمر (اعوووذ بالله) : بطلع بجمعة شبااب

البنات : كول ، نتعرف على اصدقائك ..

عمر : لو سمحتواا اذا عندكم كلام نكمله بره الشقه

البنات طلعو وماصدق عمر قالهم مع السلامه ورقع الباب

تم عمر يفكر شلون جذي البنات ذولا !! انا الرجال استحييت اعوووذ بالله

وتم يظحك كانو جديين بيطلعون يعني عادي مافي أي مشكله ..

تم عمر يعيد ويزيد على مقطع الاغنيه

ولمعت فراسه الفكرره

كتب عن قصته هو وغلا بس غير فاسامي الشخصيات

خلصه ورتب العفسه ..

دخل الغرفه متملل شيسوووي؟؟؟

لقيتها .!.

اروح لي مجمع ولا مكان ..

وقف شاف نفسه بالمنظره

بس بس القميص متصارع معاه فصخه وقعد يكويه

تكشخ وتعطر وخذ كل اللي يبيه وطلع ..

قعد يتمشى فالمجمع متملل

قعد على طاولات الاكل وطلب له كالعاده من ماكدونالزز

شوي الا قعد حذاه خليجي ..

الصبي : مرحبا عمر

عمر وهو يبتسم : مرحبتين ياهلا ..

الصبـي : ماتذكرني؟

عمر : اسمح لي والله ، من ؟؟

الصبي : انا جاسم زميلك بالجامعه ..

عمر : اييي أي ،، تذكررتك ، هلا والله شحالك يالغالي ؟؟

جاسم : يسررك الحال ، ها شتسوي هنـي!

عمر : والله شسوي زهقت من الشقه .

جاسم فتح عينه : تقعد بالشقه !!

عمر باستغراب: أي والله ارد من الجامعه ماطلع ..

جاسم : بربـك!! طول يومك يعني

عمر وهو يظحك : أي والله

جاسم : انا ادخل اقط اللي علي واطلع ولا اعرف السكن شلوووونه

عمر : هههههههه ، ماعندي حد والله

جاسم : افا عليك من اليوم اعتبرني اخووك ..

عمر تذكر اخوه خالد : تسللمممم

جاسم : تحب اعرفك على باقي ربعي ولا وقت ثاني؟؟

عمر : لا عادي موجودين !

جاسم : لا احنا نتجمع فبيت لواحد من الربع

عمر : اها لا وقت ثاني انشالله ..

جاسم : هههه لا تخاف مافينا واحد يدخن نتجمع على كل خير انشالله

عمر ارتاح : ههههههههههه لا شدعوى بس وقت ثاني انشالله

جاسم : خلاص عيل تبيني اقعد ولا اروح ؟

عمر : ههه اكيد تقعد من لي غيرررك انا

جاسم : هههه مشكور مشكور

قعدوا تعشوا وراحو تمشو وردوا لشقة عمر قعد جاسم شوي

وبعدها راح عنه وقال له باجر يجيه ويروحون الجامعه مع بعض ..

..*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*..


دخل خالد الدار وغلا كانت قاعده وتصيح بس غيرت ملامحها من شافت خالد ..

خالد تخرع : شفييج غلا؟

غلا : هلا عمري

خالد : قولي شفيج ؟

غلا : مافيني شي

خالد : ليش تصيحين

غلا وهي تاخذ ملابس خالد غترته والباقي عشان تعلقهم منه ..

غلا : ولاشي طرت علي امي وابوي ، لاتهتم .. ، وين رحت اليوم (وهي تعلق ملابسه )

خالد : ولا مكان حبيبي (يسكر باب الكبت وهو متسند ) : بس ولهان عليييييييج

غلا تظحك له ..

خالد : انتي شسويتي ، شكلج ماطلعتي

غلا : يعني بطلع بدون ماقولك ، مارحت مكان (تتنهد) فالبييت

خالد : زين شفيج من صوتج احس فيج شي

غلا : مافيني شي والله

خالد : امي قالت لج شي؟؟

غلا : لا .

خالد : اممم ،، زين ماتبين تعشينا هههه

غلا : ههه دققيييقه بس

راحت غلا وحطت العشا والطاوله مرتبه شحلاتها ..



قعد خالد يتعشى مع غلا ويسولف لها ويظحكوون ..


بعدها الخدامه جاتهم تقولهم ان لطيفه تبيهم تحت !!




ياااترى لطيفه شتبـي منهم؟؟؟؟؟؟؟

وعمر بيرافج جاسم ؟؟؟؟؟؟

غلا ليش كانت تصيح؟؟؟؟؟

وعليااا ؟؟؟؟؟؟؟؟

¨*~¤¦ الفصل الأول ¦¤*~¨°



خالد يخلي الاكل ويتنهد : بتنزلين معاي غلا؟؟

غلا : أي بنزل ..

خالد : يلا عيل

نزلت غلا مع خالد ويوم خلصو خالد قالها شي وظحكها ..

لطيفه : حمدلله على السلاامه ، ساعه وانا انطر !!!!

خالد هو لين الحين باينه عليه علامات الظحك ..

خالد : كنا نتعشى

لطيفه : مب طاير عشاكم ياعصافير الحب

خالد : شبغيتي منا يمه ؟؟ آمري !

لطيفه : اقعد انت وياها

غلا تطالع خالد على لهجة امه ..

لطيفه : بيت هلي زعلانين عليكم ، ماتزورونهم ولاشي

خالد : يمه تونا معاريس

لطيفه : أي معاريس اللي مثلك الحين عيالهم فحظنهم

خالد يمسك يد غلا ..

خالد : عاجبني وظعـي حيـــــــــــــــل ومرتاح والله موضروري العيال دامني متهني مع مرتي ..

لطيفه تجتف يدها : ماعلي منك ، اسمع مب كل يوم طاقين شلالتكم ورايحين بيت اهلها

لاتنسيك هلك بسسسس

غلا : انا ماضربته على يده ، والراي رايه يقدر يقولي لا مامنعته عن حد انااا

لطيفه : ياسلاام (تلف وترجع لهم) ،، ترادد مرتك بعد ، هذي اللي مهنيتك ..

خالد يقرب غلا منه : ماغلطت يمه ، انتي اللي مادري شفيج عليها ، ماقالت شي

لطيفه : بعد صرت بصفها علي اناا

خالد : يمه انا بصف الحق والف مره قايل اللي يحاجي مرتي يحاجيني انا

لطيفه : ماقول الاا .................

خالد يطالعها وهو مرفع حاجب : يما لاتنسين تراني ولدج كفاييييييه خسرتي واحد

لطيفه : لاتقووووووووول جذي

خالد : مب قايل خلاص ، اخلييج ،، يلا غلا . تصبحين على خير ..

راحو لطابقهم ..

دخلت غلا الدار وخالد قط روحه على كرسي الصاله

(( اففففففف امي ليش انقلبت جذي ، يعني حرام عليها ماترأف بهاليتيمه والله تقطع القلب ))

غلا بحزن تحاول ماتبينه لخالد : خالد ، ماتبي تكمل عشاك؟

خالد : لاعمري شبعت

غلا : براحتك ..

خالد : قعدي معاي ، شدعوى يبا ، حنييي علينا

غلا تظحك له : ثانيه بس بخليهم ينزلون العشا

خالد : مو تتأخريين علي بحسب الثانيه

غلا : ههه انشالله ..

راحت غلا وهي تحاول تحبس دموووعها

خالد حييييييييل طيب ياربي ماقدر على جذي اففففف ..

ولع زقارته خالد ..

جات الخدامه لغلا وقالت لها تنزل العشا ..

مشت غلا لين الصاله وقبل لاتدخل شافت عمرها بالمنظره

وعدلت شكلها على السريع وراحت لخالد ..

خالد يطفي زقارته : هلا هلا ، هلا والله

غلا : وانت ماتبت من الزقاير

خالد جتف يده وقعد يسمعها ..

غلا : لاتسوي جذي انا من صجي اكلمك

خالد : انزين . مو سالفتنا الزقاير

غلا ترجع شعرها على ورا وترده على جنب : عيل !!

خالد يقوم من على كرسيه ويقرب منها... يقعد على الارض ..

خالد : مابيج تزعلين من كلام امي انتي تعرفينها من يومها طريقتها جذي ..

غلا : لا عادي تعودت انا

خالد : زايدتها معاج شوي ، بس انتي طولي بالج حبيبتي كلها كم شهر ونطلع من هني

غلا : بس قراب منها

خالد : لا يباا (وهو يبتسم) ،، عندي لج مفاجأه هالكبررررررررر

غلا : هههه شنو

خالد : Not now baby

غلا : عيل؟؟


خالد : الخميس عاازمج انا

غلا : بعد ! ويين ؟؟

خالد : الشاليهات .

غلا : بروحنا؟

خالد : يــس ، ليش !

غلا : لا بس اسأل .

خالد : انا وانتي وبــــــــــس

غلا : هههه ، انشالله

خالد : موووو تنسيييييييين

غلا : انشالله ماني ناسيه

خالد : هههههه ( يرن موبايله،، استغرب الرقم !! )

عمر : الووووووو!

خالد عرف انه عمر من الصوت : هلااااااااااااااااا والله ، هلا بحبيبــــــــي

عمر : اهليييييييييييين ببوسّعود ، شلووونك ؟ شخبارك؟

خالد : الله يسلمممممك مشتاقين لك والله ، طمنا عليك !

عمر : وانا مشتاق لكم اكثر والله ، انا بخير والله

خالد : هاي رقمك؟؟؟

عمر: أي والله توني مطلعه ، خط امريكي يبااااا

خالد : ههههههه اييي شعليييك الحين الشقرررر على يمينك ويسارك

غلا تتخصر له وترفس ريله

خالد : اححح (بصوت واطي يأشر له بيدها ،، صبري صبري ) ..

عمر : ابوي شلونه .؟ وامي وعمي سعد وعمتيي والكل؟؟؟

خالد : يسلموون عليييك والله ، كلم ابوي ترا اذانا وهو يسأل عنك

عمر : ياخي اتصله يامسكره يامايلقط ، انت الوحيد اللي على طول شغال

خالد : شفت شلون انا الوحيييد اللي متذكرك

عمر : ااهههههههههه

خالد : ها بشر شلون الجامعه

عمر : والله زيينه ، وياي عرب وجذي، حمدلله

خالد : أي ، زين زين بالتوفيق انشالله

عمر : انت شخبارك وشخبار بنت عمي ، انشالله طيبين

خالد : الله يسلمك ، طيبين بسماع صوتك والله

عمر : يالدب والله وحشتنيييييي

خالد : اههههههه أي الحين دب هاااا

عمر : ههههههههههه

خالد : يالله يبا كلها كم سنه وترد لنا

عمر : الله يعينا ، يالله بوسّعود ماطول عليك انا رايح الجامعه الحين

خالد : خلاص يبا حط بالك على نفسك ، وهالله الله فالصلاااه

عمر : لاتوصـي سلم على ابوي وامي والكـل لاتنسى

خالد : يبلغ حبيبي ، فمان الله

عمر : مع السلامـه ..

==================

جاسم : منو هذا؟؟؟؟

عمر : خالد اخوي .

جاسم : أي اخوك ..

عمر يظحك له :]

.*.*.*.*.*.*.*.*.*.

اليوم الثاني

سعد كان بداره يتكشخ عشان يمر غلا ويروحون يشترون دزة عليا ،،

كشخ بالثوب ونسف الغتره وتعطر ..

نزل لقى امه قاعده وعندها تغريد وعيالها منثرين فالصاله

سعد : صخو صخو ، تغريد عيالج لااله الا الله مالهم حسس

تغريد : ههههههههه ، الله يقطع ابليسك ، وين رايح؟

سعد : بروح وياغلا نشوف اشيا لدزة عليا

تغريد : افا وانا وين رحت

سعد : لالا انتي خلج حق الثياب

تغريد : ههههههههههههههههههههه آه يالحمار اشوف خليتني خياطه

سعد : هههههههه فيج الخير ياام علاوي (يحب راسها) ..

يكمل : يمـــه ،، شلونج؟؟

امه : زينه يمه ، وين بتروح !

سعد : يمه مالاعت جبدج مني توني مخليج

امه تلمه : لاتقول جذذذي يايمه الله يخلييك انشالله

سعد : انا بروح اشتري حق دزة مررتي

امه : ايييي عليييا !

سعد : أي يما (يغمز لتغريد ) ها يمه اشوفج اليوم محلوه

امه تظحك : ههههه تتطنز علي يايمه


سعد : افااااااا يايمه اصلآ انتي من عنده ربع جماالج ، يااااه افا علييج بس

امه : هههه ، يقولي حلوووووه !

تغريد وسعد وعلي الصغير يظحكون

تغريد تحذف علي بالفاين : اوص ، عيب

سعد : ههه والله انتي اخرتها ولدج بتجيه اعاقه والسبه الفاينات من يومه وهو يتحذف بالفاين

علي : اييي خالي قول لها ، كله تظررررررررررررررربني

تغريد : الله يخليك مسوي لي محامي ، تيسر تيسر ..

سعد : ههه ماعليه ،، يالله فمان الله (يبوس علي) ، ماعليك من امك أي شي تعال قولي

تغريد : ياااسعد لاتقوله جذي

سعد : خلاص لاتسمع كلامي ، بس كلام امك

تغريد : روووووووح بتقلبه عليييينا

سعد : خلاص زيين ، يالله يماا مع السلااامه

امه : الله يحفظك يايييمه (وقعدت تدعي له )

علي : يمااااا ،، انتي ليش بس تحبين خالي سعد!!

يدته : من انت؟

علي : انا عليييي

يدته صخت وبعدين تكلمت : احبكم كلكم كلكم ..

علي راح وقعد يكمل لعبه ...
اتصل سعد لغلا وهو فالطريج وهي كانت تلبس

خالد بلهجه سريعه : نعم اخ سعد؟؟

سعد : اههههه اعوذ بالله وانت حتى بالتليفون متليقف

خالد : نعم نعم نعم مرتي وكيفييي

سعد : ههههههه شوي شوي يه كلتني بقشوري

خالد : أي سمجه لانك شنسوي

سعد : مالت عليك والله ، وينها غلا؟

خالد : عمري وحياتي تقصد؟؟

سعد انفجر ظحك : ههههههههههههههههه ، أي يعني تحرني

خالد : حبيبتي وروحي؟

سعد : اعوذ بالله وينها زين

خالد : غلاي؟

سعد : خلود انطق وينهااا !

خالد : تلبس تلبس يالحنان شتبي فمرتي

سعد : بمرها نروح نشتري اشيا

خالد : هاااااااهاهاااااااي ، مافي ماتروح مرتي بروحها

سعد : ليش يبا، شوي وبردها

خالد : سكيوزمي ، لاتحاول انا ومرتي روح وانأسمت نصين

سعد يفكر : زين شدخل؟ انا بروح معاها وبرجعها عمها انا يالخايس

خالد : شفيها يعني وعمي بعد بروح وياكم

سعد : لا إله الا الله ، زين يلا امش ويانا بس لاتتأخر ..

خالد :امم كيفنا

سعد : مالت عليك يالله مع السلامه

وسكر الخط ...

خالد : احم احممم ادخل؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

غلا : ههههههههه ، أي من متصل؟؟

خالد : سعَـيد

غلا : عمي سعد تقصد ؟؟ (وهي تسكر السلسله )

خالد يقلدها : عمي سعد تصقد قصدي تقصد أي أي عمج

غلا : وليش معصب الحين ؟

خالد : جذي ، لعانه

غلا : هههههههه

خالد : وبتروحين بدوني؟

غلا : لك خاطر تلف السوق؟؟

خالد : أي لي خاطر ونص





غلا : انزين انزين ، يلا البس بسرعه

خالد : بروح جذي

غلا تطالعه كان لابس جلابية بيت : هههههههه لا عااد خالد ، يلا بدل

خالد :انزييييييييييييييييييين

دخل خالد الغرفه وبدل لبس ثوبه وكشخ بالغتره وخذ اللي يبيه وتعطر وطلع

غلا كانت تنطره فنص الدرج

خالد : هاااا اشوفج شوي وتطيرين له

غلا : يلاا خاااااالد

خالد : بشرب جااي

غلا تفتح عينها : لاا!

خالد : هههههههههه اوف عليج ، مابي جاي يلا يلا

خالد مشا وغلا جدمت جرها ومسك يدها : فاهمه !

غلا : هههههه أي فهمت

خالد : شطوره حبيبتي انتي .

غلا : ههههه

ركبوا السياره وسلموا على سعد ,,

سعد : لا الشيخ خالد ، لو تأخرت شوي احسن

خالد : انزين انزين

حرك سعد سيارته ومشوووو

راحو لمحلات مجوهرات معروفه بقطر وشروو لها

وفاسبوع خلصو لها الدززه

يوم السبت العصر المغرب كانوو الاخوان متجمعين فمجلس سعود ,,

سعود : والدزه شلون ؟؟ بتطرشونها ولا؟

سعد : لالا انا وامي وتغريد بنروح لهم سياره

سعود : بس امي ماتقدر ..

سعد : أي والله مافكرت فيها

سعود : تدري عيل ، انا وامي واختي بنروح طياره وانت سياره

سعد : خلاص شورك وهداية الله ..

سعود : يالله بالمبارك يالمعررس

خالد : تكلمني يبا

سعود وو سعد : هههههههههههههههههههههههه

سعود : مب محتاج شي ياسعد ، ناقصك شي قووولي لاتستحي

سعد : لا الله يسلمك ، ماتقصررررر..

.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.

عمر كان توه مسكر من رفيجه تركـــي ،،

رجع عمر لداخل الجامعه بعد ماذبحه البـرد ..

عبدالرحمن (السعودي) كان من شلة الشباب اللي تعرف عليهم عمـر ..

عمـر : وين جاسم؟؟

عبدالرحمن : شعرفني ، يمكنه راح يجيب له اكل

عمر : اوكي خلاص

راح عمر للكافتيريتا يشوفه ..

لقاه يكلم بنيه وشكله مستانس ووووو ..

عمر انصدم ( هاا ؟ ) ..

وقف بعيد شوي بعدين مشى ..

راح جاب له أكل وقعد ياكله


شرب الكولا وسكرها ..

طلع بره هو وعبدالرحمن وثامر وسالم يلعبون كوره لانه بريك عندهم .. من 12 الي 1 ..

بعد نص ساعه لعب خذوا بريك و رجعوا شربو كولا

عبدالرحمن تجشـى بوجه عمر مات ظحك عليه عمر

شرب عمر زياده كولا وتجشى بوجهه يردها له

وصارت الشله كلها تشرب وتتجشى

البنات مرو ووقفوا بكل أرف يطالعونهم

عمر وربعه ماتو ظحك من كثر الفشله

عمر : ووااااااااههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههه ه

سيف البحريني : مالت عليك يالجآآآلب كله منُك

عمر : هههههههههه انتو اللي قلدتونا ( يسكر عيونه من كثر الظحك وهو يمسك بطنه )

جاهم جاسم وقعد ..

جاسم : الله الله شهالظحك ونسونا وياكم

سالم : ماكووو شي لاتَخاف ..


جاسم : صوتكم وصل عند مدام زهيوي قصدي ديزي كااااااااااااااااااااااككككك

سالم : تدري انك بليد!

جاسم : لا ادري ان دمي خفيف

سالم : ههه ماقدر بتفرقع ظحك تصدق !

عمر : يلا شباب خنكمل

كملوا لعب الشوط وبعدها دخلو ..

طلعو من القاعه وجاسم لازق فعمر

جاسم يفر وجه عمر الصوب الثاني يعني غشمره خخخ

جاسم : ماتقولي شفيك علي؟؟

عمر : مافيني شي !

جاسم : مخيـس النفـس

عمر : لا والله عادي مافنيني شي

جاسم : اممممم انزين

عمر : من البنت اللي كنت واقف معاها مساعه؟؟؟

جاسم : ايي على هذذذي ، يبا هذي بنت عمة امـي وبروحها جايه الجامعه

عمر : اااااااااها ، الله يقطع ابليس ، هههههه شكيت فيك

جاسم : مالت عليك اقول

عمر : وعليك انشالله

جاسم : اههههههههه

عمر وهو يتمغط : مالي خلـــق ادررررس لباجر

جاسم : محد له خلـق يبا

عمر : اففففففففففففففففف

جاسم : ايي صج عمور ، واحد من ربعنا ، توك ماتعرفت عليه اسمه محمد

مسوي عزيمـه فبيتهم ، جمعة شباب بس فامريكا ههههههه

عمر : هههههههههه

جاسم : ها شقلت تجي؟؟

عمر : متى ؟

جاسم : عقب باجر

عمر : انشالله

جاسم : خلاص امر عليك ونروح

عمر : اوووكي


فيوم العزيمـه ..

عمر كان لين الحين فشقتـه يتكشخ ..

لبس بنطلون جينز على رصاصي ومن تحت فيه مثل طبعات الصبغ

بالابيض ولبس قميص ابيـض وشوز اسود

مشط شعره ورتبه بشوية جل يلمعه

رشرررش على عمره عطر وفاحت ريحة العطر ..

وصل جاسم يضرب الجرس بيد ويطق الباب بيد ثانيـه ،،

طلعت البنت اللي كفخها عمر بجتفه ..

تذكرونها ..

جاسم افتشل بس ماهمه وكمل طق ..

عمر : زين زين

فتح عمر الباب وشاف البنت واقفه بس بعييده ( شتبي هذي! )

جاسم : الف وستيييييييييييييييين مرحبااااااااااااااا لو مخليني انقع هني احسن لي

عمر : اففففففففففففففففف وانت كله تهاوش ادخل ادخل

جاسم : الله الله كااشخ

عمر : ههههههههه وين كاشخ !

جاسم : طبعآ مو مثل كشختي

عمر : طبعآ

جاسم كان لابس بنطلون اسود وتيشيرت اسود بعد بس فيه حركه قصته غريبه يعني ..

جاسم : خلصـت ؟؟

عمر : أي بس تنطر دقيقه بتصل البيت اسلم

جاسم : أي والله وانا بعد

عمر : بس تكفى ادخل الدار انت سوالف وجنها هواش

جاسم : هههههههههههههههه مالت عليك بدخل

دخل جاسم الدار بس فاتح الباب وقعد يحاجي امه

عمر اتصل على تليفون بيتهم هالمره ..

وغلا كانت بروحها وعمها سعود على وصول للبيت

خالد طلع امه تبي تروح السوق وغلا قعدت ..

رن رن وصلت له غلا وشالته

غلا بعذوبـه : الوووو !

عمر وكأنه تذكر اشيا حلــوه : الووو ، أهلين غلا

غلا : من؟

عمر : انا عمر .

غلا : ................

عمر : شلونــج غلا؟؟

غلا : حمدلله ، انت شلونك؟؟

عمر : حمدلله على كل حـال ، انتي شخبارج شمسوين انتي وخالد

غلا : طيبــــين ، وخالد يسلم عليك وايد

عمر : اييه الله يسلمه ..

عمر حس من نبرتها انها بدت تجز منه او تنفر ..

وهو قلبه يتقطع يدري انه عايش فوهم بس شيسوي

قلبه مامال الا لها ومب مايل الا لهــــــــــا لو يموووت

غلا : شخبار دراستك؟؟

عمر : هلا؟؟

غلا : دراستك شلونها؟

عمر : ززينه ..

غلا : بالتوفيق ياولد عمـي ..

عمر : الله يسلمج ، خلاص ماطول عليـج سلمي على الكل

غلا : يووصل ، الله وياك

عمر : ديري بالج على نفسج

غلا : انشالله ،،

عمر : مع السلامه

غلا : مع السلامه

وسكرووووووووو ...........

عمر قعد على الارض من الهول اللي جاه من هالمكالمه ..

( نسيتيني ياغلاااا !! الله والله قدر عليج خالد ونساج

بس خالد ريلها .......

تعبت تعبت ياربي ، الحيين ! بعد ماراحت عن بالــي ترد تطلع

وتكلمني وتسأل عنييييييييييييي ، آآآآخ شسووووي!!!! شاللي ينفع مع هالحب

اللي فيني شاالــــــــــحل!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! )

غلا قعدت على الكرسي وهي مسنده راسها بيدها ..

( ليش جذي يكلمني!! اناا .. انا خلاص وظحت له وقلت له ينساني

اقول لخالد؟؟ لا حرااااام ، انا بتغايض عنه هالمره وعن الي طاف

بس اذا زودها بعلم عمي سعد لان خالد اخاف يسوي شي

بسس انا؟؟ انا اسوي جذي فعمر؟؟؟ ولد عمي!!!!! )

غلا تعبت وراسها عورها من كثر مافكرت فهالسالفه ..

جاسم يهزه : عمرر شفيك !!

عمر ينتبه له : هاا؟؟؟ شنو !

جاسم : شفيك؟؟؟

عمر : مافيني شي

جاسم : صاير شي؟؟

عمر : لا

جاسم : هلك فيهم شي؟؟

عمر :لا مافيهم حمدلله

جاسم : تكلم اختك كنت؟؟

عمر : لايبا ماعندي خوات انا

جاسم : عيل من

عمر يتنهد بحرقة قلببببببه : اييه هذي بنت عمي ،، مرت اخوي

جاسم : ايي ، زين عيل خلصت الحين !!

عمر : يلا

جاسم : هَـيا

عمر : ياشينك .

وصلوا ودخلو والمكان مصرقع باغاني خليجيه ..

عمر : وين احنا بالله ؟؟؟

جاسم : ماسمممممممممممعك !!!

عمر : ويييييييييين احنا؟؟

جاسم : هذا بيت حموووووووووووووووووووود

عمر : ااااااها

جاسم راح لعند الستريو وقصر على الصووووت

وكلهم لفوو عليه

جاسم حس انه سوى غلطه كبيره بس ظحك فويهم وطلع يجنن خخخ

جاسم : مرحبــــــــــــــــــــــــــا ..

محمد : ههههههههههه هلا هلا جويسم ..

يروح له محمد ويحط اغنيه بس موطي على صوتها عشان الشباب يصخون ..

جاسم وعمر سلمو عليه ..

جاسم : هذا عمر رفيجي

محمد كان شكله طيب ويدش القلب بسرعه وفيه شبه واضــح من عمر

محمد : هلا ،، هلا والله بعمـر

عمر : هلا فيك ..

جاسم : ترا ها حمود عمر لا فضى البيت لازم تسمع صوته ،، عجييييييب

محمد : لا والله ! وليش مب الحين !!

جاسم : نخاف عليه هههه

محمد : هههههههه

وقعدوا الشباب سوالف وظحك ...

.*.*.*.*.*.

غلا تمللت فالبيت برووحها وعمها ماوصل

تدرون شسوت !!!


مثل ماعمر ذبحته اللقافه ودخل غرفتها دخلت هي غرفته

وخلت الخدامه عند باب الصاله اول مايجي حد تقول لها ..

دخلت غلا الغرفه ..

وشافتها ..

فتحت بوكس من المعدن حاطه تحت المكتب ..

فتحته وانصدمت لدرجة ان الدموع طفحت بعينها ..

كانت كلها اشيا تتعلق بغلا ..

اوراق وعليها اسامي غلا اغاني على غلا ولما خطبوها لخالد

كاتب اشيا تدل على قهره

وكان راسم رسمـه حلوووووه ..

كتب فوق بعـض وتحت الصفحات مشققه وطايحه ..

وكتاب مفتوح بس فاضــي ..

وكاتب

هذا كتـاب عمري من تركتيـه

فاضـيٍ ولا لـه نبـض وغلا !!!!

صرتي للغير وربـي يعيـن

على دمعٍ بهلـه وإنتي لغيــري !!


عورها قلبها غلا حيــــــــــــل على

عمرها على حياتها على حالتها على حظها

تحسه دامر ولا تحس متوفقه وتكره حياتها تكره عيشتها كل شي فيها ..

اشيا وايد لقتها وشافتها اشيا تدل انه يحبها حيـــــل

ولو شيصير ماراح ينساها

غلا انهارت وسط ماهي تشوف الاوراق وطاحت عليهم تصييييييييييييييح

وتشهق ماقدرت تستحممممممممممممممممممل

وقفت على حيلها ونادت الخدامه تدخل الاغراض

وراحت لطابقهم وقفلت الدار عليها

وقعدت تصييييييح

ماتعرف شتسوي ..

" غلا ماتنلام ، صغيره ومب فاهمه شي ، مافطنت باشيا كثيره

وماعندها حد ينصحها ، هي مو بسن خالد اصغر منه حيــل

ومشاعرها لين الحين ماتعرف بالظبط توجهها لمن "

قعدت يمكن ساعه كامله واكثر

تتذكر كل شي صار لها من صغرتها لين دخلت هالبيت وحبت عمر

ولما عرست وحبت خالد

(( انا احب من ياااااااااااااااربي افففففف انا يمكن لاني ماعرف اكره حد

يمكن احب عمر مجامله !! ويمكن خالد !!

بس لا انا ام عاليه قالت لي ان خالد اللي لازم احبـه ))


.*.*.*.*.*.*.*.*.

بعد مافضى شوي بيت محمد من الشباب

كانو كم واحد ربع عمر وكم واحد من ربع محمد

محمد : هاا عند وعدك يابوسّعوود

عمر : اههههه من صجكم

محمد : ها عييييل ، يلا يبا انت رجال وعند كلمتك صح ولا

عمر : اكييد

محمد : ترا كل اللي تبيه موجود عود بيانو

جاسم : أي وطار وفرقه منخشه ورا البيت

عمر : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

محمد : تتطنز يااااااااااااااااااااااااااكلب

جاسم يطالعه : انا كلبب يافتتتتتتتتتتتتتتتى

محمد : وستون كلبآ

عمر : من اللي يدق عود؟؟

محمد : محد ، بس انا اشتري هالاشيا اجمعهم

جاسم : مسرف اخ الشيطااان

عمر : هههههههههههههه حدك عااااد الا بوجسووم

جاسم : ينجلع ، هاي ابوي

محمد : ها عاد اشوف قلبتها

جاسم : هههههههههههه لالا نتغشمر

محمد : دقايق عمر اجيب لك العود وارد لك

راح محمد وجابه له

وقعدوا ثلاثتهم يتبعونه ..

بدى عمر وقعد يدق وشوي شوي الكل ينتبه لهالدق العجييب

واخيرآآآآ

غنى عمر بصوته الحزييييييين المايل لللبكااء ..
'
يامـال فرقى العين يومه نسانـي
الصاحب اللي مابقى غير طرياه
راح وتركنـي في حياتي اعانـي
مع هاجس الذكرى عيوني (تمناه) ..
مدري وشاللي في غرامه بلاني؟
راحت بي الذكرى مع ايام لقياه ..
واليوم اشوفه لجل غيري رماني !
نسى عيون اللي تعذب بفرقاه ..
والله مدري والمصيبه حداني !
قلبٍ يحبه " عزم اليوم فرقاه " .. !
ابيه يذكر وش خذا من زماني ..
ظحيت من شانه وادور على رضاه ..
واليوم كانه عقب هجره نساني
" عز(ة) الله اني قلتها اليوم ابنساه "
لا صورةٍ تبقى ولا له مكانـي
بنسى عيوني اللي لها المـــر ذقنــاه ..



نزل عمر عينه اللي لمعت وخشهم عن ربعه
ورفعها لما صفقوا

محمد : اللللللللللللللللللللللللللله شهالصووووووت ياعمير

عمر : اهههه ..

جاسم : بعدك ماسمعت شي ماسمعته يوم يغني نقازي خخخخخ فنان

عمر : بس عااد جذي صوتي بيروح كفايه عيوني ( يقط نظارته ويفرك عيونه )

محمد : افاا عليييييييييك ماتغلى عليك عيووني ، بس يجون سايزك

عمر : ههههههههه ماعليه نظوقهم ههههههههههه


قعدوا ربعه يسولفون ويظحكون معاه ..

سألوه ليش لابس النظاره !! قصر نظر ولا بعد نظر!!

عمر قال لهم : لا بس كان عندي شي غالـي حيل وظااع

ربعه فهموا من التلميح انه مايبي يعلمهم وهم شبه افهموا بس ماتكلموو ..

قعدوا لين الساعه 1 وربع ..

عمر : اووووووووف جسوم شوف الساعه جم

جاسم : اولللللللله ، يالله مشينا ، مع السلامه حمود

محمد : الله وياكم بس هاا سمعوا لصلاة الجمعه تعالو هني

عمر : صج والله في مسيد هني؟؟

محمد : أي في بس بعيد يعني احنا نصلي الصلوات فالبيت

بس الجمعه والعيدين فالمسيد

عمر : زين زين خلاص عيل نكشخ لك بالثوب ههههههههههه

محمد : ههههههه ولايهمك ناطرك انا

عمر : يالله فمان الله ..

طلع عمر وجاسم وخذوا تاكسي

لان الجو كان مرعب ظلام وصوت الجلاب تنبح والبررد ..

خافوا وركبوا تاكسي

ارتاحوووو لان السواق كان عراقي ..

ركبوا ثنينهم ورا وجدام واحد من ربعهم بيقطونه على دربهم

لانه مع جاسم بنفس السكن

وعمر شقته بعماره يفصل بينهم شارع بس ..

عمر : محمد ساكن بروحه ؟؟

جااسم : لالا مب بروحه ، عايلته كل صيف تجي تقعد 3 شهور عنده

وعمامه و 2 من خواله وكم واحد يقربون له شارين هالبيت ويدرسون هني

واللي شغل ومادري شنو لخبطه والله

عمر : ماشالله والله حلو جذي ؟؟

جاسم : أي حلو والله الغربه مافيها حلاه ..

عمر : آآخ بهـذي صدقت

سكتوا وعمر حط قلبة يده على جبينه وهو يفكــــــر

وصلوا ونزلو

وصلو عمر وراحو ثنينهم ..

عمر ركب باللفت لين شقته ..

شاف البنت اللي دعمها قاعده على الدرج ومحاوطينها يهال ،،

كان اسمـها ريمـه ..

وتلعبهم

ركظت بنيه صغيره لعمـر

الياهل : هذاااا اخووووووووووووووي ..

عمر : اههه لا ياحلوه انا مو اخوج

الياهل شوي وبتصيح : بلاااا انت اخووووووووووي

ريمه : تعالي هذا مو اخوج

البنت صاحت وتهز عمر : آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ ،، قول لها انت اخوي

عمر يشيلها ويمشيها فالممر : خلاص خلاص انا اخووج بس سكتييي

ريمـه : مريم تَـعالـَي بعلم ابوج ترا

الياهل : اخووووووووووووووووووووووووووي قول لها

عمر نزلها : شوفي ،، اسمج مريم صح!!

الياهل وهي تفرك عينها : ايي

عمر : شوفي يامريومه الحين انتي روحي عند البنت وانا بتسبح وبرجع لج زين جذي؟؟

مريم تفكر : انزين بنطرك عند باب القرفه ( الغرفه) ..

عمر : ههه لا موزين نطريني ويا اليهال

ريمه تقرب منها وتشيلها : مشكوور ماتقصر

وقعدت تهاوش مريم بصوت هادي خخ

عمر خلاهم ودخل الشقـه وطى على صوت القرآن

وفصخ جوتيــه ..

اححححح ظهري متسكر والله لو عندي هالمريم الصغيره تدوس عليه جان زين


.* كيف نخفـي حبنا والشوق فاضـح؟؟ *.




" اترك لكم التعليق على هالمقطـع .. "



خالد دخل هالحزه وهو معصـب حده محد قدر يكلمه حتى غلا ..

سلم وطلع الدار وطلعت وراه غلا ..

رقع باب الحمام يتسبح

وطلع ..

غلا ماقالت ولاشي

بعد صمت ..

غلا : ماتبي تتعشى ؟

خالد : شبعان ، تصبحين على خير

غلا : !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

وانت من اهله

" وانا اللي انتظره ، صج انه ...... استغفر الله شفيه بعد كفايه اللي فيني "

تموا على هالحال 3 ايام

كلام وهواش على شنو مايدرون

خالد صار كلامه جااااااااف لغلا

وغلا صارت شبه كل يوم تصيييييييييح

بس طبعآ بدون لايشوفها خالد ..

الساعه كانت عشر ونص يوم الخميس فالبيت الكبيـر ..

لطيفه : اتصلي لريلج عشان نروح

غلا وهي تبلع الغصه : الحين يجي فالمجلس هو



لطيفه : طرشي له حد يستعجله

غلا : يمكن عندهم رجال فشله خله على راحته

لطيفه : ماعمري قلت لج شي وقلتي انشالله

تغريد : شفيج عليها لطيفه الله يهداج كلامها صح

لطيفه : ماقلنا شي بس لين متى بنتم !!

دخل عليهم خالد ..

خالد : السلااام عليكم

الكل : وعليكم السلام

الكل لاحظو ان خالد وغلا ماكلمو بعض وايد وشكلهم زعلانين ..

خالد : ها عمتي شلونج؟؟

تغريد : طيبه

خالد : مرتي وينها؟

تغريد : بالدار تلبس عباتها

لطيفه : يلا لاتبطون ..

خالد : انشالله ..

دخل خالد على غلا وهي ماعطته ظهرها تسكر عباتها ..

غلا سمعت ان حد دش بس شافت ظل خالد .. ماتحركت

خالد : غـــلا ؟

غلا ماسوت شي حركت شعرها على ورى ولمته ..

خالد نزل عينه ( لين الحين زعلانه علي بغبااااااائي انا الخبل )

خالد : اكلمج غلا ردي علي

غلا بصوت واطي حيـل وهي تشيل شنطتها وشيلتها : انا خلصت بنطرك بره

مشت ويودها خالد بقووو من يدها وسكرت عينها بين عليها انها تعورت من مسكته

خالد : رحمينـي غلا

غلا طاحت دموعها من عينها : افففف خالد لاتسوي جذي ويالله خل نمشي

نفظت يد خالد ومشت عنه لفت شيلتها وطلعت من الباب اللي ورا

لطيفه : وين مرتك ؟؟

خالد وهو مستعجل : سبقتنا

لطيفه : يالله مع السلامه ياام علي

تغريد توصلهم لين الباب : الله وياكم ..

وبعدها جا ريل تغريد وردوا لبيتهم

وفضى البيت العود

دخله سعد ولقى امه نايمه

ظاق خلقـــــــــه

محد وياه ، ياربي متى اعرس بس افف

=========================

دخلت غلا البيت قبلهم

وراحت لطابقهم وهي تمشي على الدرج

تحس بشي يظعف حيلها ماتقدر تكمل الدرج

بس غصبت روحها وكملته ..

وصلت لين الدار وقطت روحها على اقرب كرسي

حطت راسها على يدينها على الكرسي وهي مدنعه من عوار فيها ..

دخل خالد وجنه كان يدورها ..

خالد تخرع : شفيج غلا ! شي يعورج ؟؟

غلا تقوم على حيلها : مافيني شي مافينيييييييييي

خالد سبقها ووقف بويهها : وين بتروحين غلا ، قعدي معاي ابيج شوي

غلا تجتفت : شتبـي مني؟ مو انا صاير كلامي ثقيـل عليكم كلكم

انت وامك و حتى عمي مادري ليـش !

شتبي مني الحين اقعد واغثك بكلامي ؟؟؟

خالد تنرفز : لاتقولين جذذذذذذي

غلا : شتبيني اقول عيل خالد ، انت اللي قولي شقلبك علي؟؟

خالد : ماقلبني شي مافيني شي بس كنت تعبان وماعرف شيطلع مني

غلا : ........ ( ماردت عليه )

خالد : غلااي تكفين انتي اللي شفيييييج والله مو غلا اللي اعرفها قولي شفيج

غلا بس سمعت هالكلمتين من خالد

طاحت على الكرسي تشاهق وهي تصيح

خالد تخرع : غلا شفيج ، ليش تصيحين (يهزها) ، غلا تحجي

غلا ترفع راسها .. : خالد بذمتك قولـي

انت لو بمكاني تستحمل معاملتي لك بنفس معاملتك لي

بتستحمل معاملة امك لي !!

انا ماقدر خلااص والله احس بموووووووت خالد

تكفى اذا لي عندي غلاه عندك طلعني من هنـــــــــي

تعبت هالبيت خلاص بكبره صار يتعبني هو وبهله الله يخلييييك

خالد تذكر انه كان عازمها على الشاليهات ونســـــــى

شلون راحت عن باله وهي ماذكرته كلــــش انا شلون نسيييييييييت

افففففففففففففففففففففففف صج اني ثوووووووووووووووووووووووووو
ووووووووووووووووووووووووووووووووووو
وووووووووووووووووووووووووووووووووو
ووووووووووووووووور ..

خالد : غلا خلاص انا آسف اوعدج ماعيدها وانا اسف على وعدي

انا بنطلع مع بعض ونسيت وغلاتج يالغلا مادري شلون راح عن بالي

خلاص من باجر احنا بره هالبيت زين ؟؟

غلا وهي لين الحين تصيح : يصير خير

خاالد : لاتصييحين ، عشاني غلا

غلا سكتت شوي وقامت عنه

خالد بعذوبه : وين رايحه عني !!!!!

غلا : راسـي مصدع خالــد ماقدر اقعد ..

خالد : اللي تشوفينه ، تصبحين على خير ..

غلا : وانت من اهله

راحت غلا تسبحت يمكن شوي ترتـاح

وطلعت لقت خالد بالصاله يدخـن

تنرفزت وصلت ركعتيـن رتبت الغرفه وعطرتها ونامت ..



¨*~¤¦ الفصل الثانــي ¦¤*~¨°


.* يوم الخميـس *.


خالد وغلا كانو واقفين عند باب الشاليه ،،

غلا قطت غشوتها وهي مرفعه حواجبها من أشعة الشمس ..

خالد كان يخشخش فمخباه يدور المفاتيـح ,,

لقاهمـــــــــــ ،،

خالد : بريلـج اليميـن

غلا : ههههههههههههه

خالد : يلا عشان يتبارك المكـان

دخلت غلا وقعدت على الكرسي

وخالد نزل الشنطه ،،

غلا كانت ماعطته ظهرها وتفصخ عباتها وهي قاعده ..

حطهم خالد عند باب الغرفه وراح حذا غلا

قط غترته

خالد : اففف ليش الشمس نازله جذي

غلا : ههههههه تبي تشوووفك

خالد يكلمها بغرور بس باسلوب يذبح : صج عااد !

غلا مااتت منه وماردت عليه ظحكت وخدودها حممممممر ،،

خالد : بس الشمس !

غلا ظحكت وهي خلاص حست انها تغوص فجسمها من الفشله ..

خالد : اههههه شوي شوي

غلا : بس خااااااالد

خالد : عيووووووون خلود انتييي

دخل خالد وغلا شافو الدار

وارتاحو لهم ساعه من الطريق ،،

قامو على العصر

صلى خالد ولقى غلا حاطه الغـدا وكان يووعان من قلبـــــــــــــــــــــــه ..

غلا : مايعت !!

خالد بلؤم : اوف من قلبي

غلا : هههههه زين يلا اقعد

خالد : انشالله يامدام

غلا تتخصر :افففففف ردينا

خالد : اففففف ردينا

غلا : خااااااااالد عاد

خالد : انزييين ياعمررررررري انتي خلاص قعدي

قعدت غلا مع خالد يتغدون وخالد يسولف لها بس بطريقه تظحك

وغلا تحس اللقمه ماتقدر تكملها من الظحك ..

دخلت غلا ولبست برمودا جينز وتيشرت أبيض عليه كرزتين بالفولك الاحمر

وربطت شعرها ربطه رفيعه شوي

كحلت عينها خفيـــف وحطت قلوس لمعه بس

طلع جمالها طبيعـــــي حيــــــــــــل ولبست خلخال ناعم

قلبين واحد فصوصه شفافه والقلب الثاني أحمر ،،

خالد لبس بعد برمودا بس لين ركبته هم جينز وتيشيرب ابيض خفيــــف

ولبس نظارتــه ..

تعطرت غلا وطلعت شافت خالد بالصاله متسند على الطوفه على جنب ويدخن

مرت عليه غلا بكل هدوء وجاذبيه وجرت زقارته وصبت عليها ماي وفالزباله

خالد ( يـــــــهههههههههههههههههههههههه )

غلا طلعت برا وخالد لحقها

خالد يشوفها ( يحليلهااا والله هذي مال سباحه واقطها فالبحر ههههه فديت عمرهااا )

خالد : تعالي غلوي

غلا تتخصر : غلوي هاااا !

خالد : ههههههههه غلاا خالد انتي ادلعج

غلا : مابي دلعك

خالد : افاااااااااا ماتبين دلعي خلاص انا قررت اركب فوق البيت واقط روحي

غلا تناحسه : صج وناسه بروح وياك عيل

خالد راح لها وشالها ودورها فالهوا وقعدو على الارض بقوووه

خالد : تنتحرين هاااااااااا ، عشان اذبحج

غلا ماتت ظحك وهي تناهت دورها بقوه جنونيه : شدعوى لا انتحرت بتم فيني روح عشان تذبحها

خالد : آآخ وانا الحي شقول ، ذبحتيني وانتي روحي احبججججججج

غلا ماردت عليه وشالت شعرها اللي طيره الهوا من عليها

خالد : ماتبين تعرفين شنو هي المفاجأه ؟؟

غلا: اكيييييييييييد ابي متحرقصه بسمعها

خالد : افا عليج من هالعين قبل هالعين بـس قبل

غلا : أي

خالد : ههههه ابي عربون

غلا : ههههههه صج لها عربون بعد

خالد : والله هو كاش مانقبل شيكات بس عشانج يلا

غلا : ههههه خااااالد

خالد : لوسمحتيييي ، محد ويانا تكفين ليش بخيله علي ( ينزل راسه ) خلاص ماجبرج

غلا ( واي يحلاتك ) : لاتزعل عاد

خالد وهو يمثل عدل يرفع عينه وهي تلمع : مازعلت حبيبتي

غلا تبوس خده وتصاصره : انت حبيبــــي ،،،

خالد : اوووش دام السالفه فبالي خل اقولها قبل لاتطير

غلا : ههههههه قول

خالد : شوفي حياتـي ،، بس نرد الدوحه انشالله عندج اسبوع واحد بــــــــس

تتجهزين عشان تنزلين وتنورين بيتج الجديد

غلا: صـج!!

خالد : صج الصج ، وبيت بعيد عن بيتا بس مو وايد

غلا : وين وشلون وعمي شقال؟؟

خالد : شوفي عمري ، رفيجي باني بيتين بس بمناطق غير والبيت يعني مو كبير حيل ولا صغير حيـل

يعني يناسبنا والبيت فخم من داخل وسيـع ، سعره كان مناسب شريته بس عشان اشوف ظحكتج

الحلوووه هذي ،، وبيتنا هذا انشالله يدبرونها يسوونه مجلس مطار مطعم قهوه اللي يبونه ،،

وبعدها جان ماعجبج البيت انا ابني لج واحد وعلى نظرج انتي وباللي تبينه ..


غلا كلمات خالد وايد فرحتها حست ان في حد صج يحبها

يدور وناستها ،،

وهي شكثر سخيفه وتافهه لما كانت تفكر باخوه

خلاص عمر لازم انساه وبالي يصير لك انت بس

خالد : ها شقلتي؟؟؟

غلا : شقلت .. !

خالد : أي شقلتي

غلا : أ حــــ ــــبـــ ـــك

خالد : تكفييييين ، احلم انا !


غلا : هههه لا والله خالد ، انا يمكن قبل كنت مادري شلون مشاعري ملخبطه

من يومين قصدي وانت شفت وعرفت ،، سامحنـي على اللي طلع مني ، وصدقني ياخالد

انا حاولت وايد اتغاضى عن تعامل امك معاي بس ماقدر احس اني ماقدر اتنفس ،

انا وامك صعب نتوالف مع بعض هي تفكيرها غيــر وانا غيـر عنها حيــــــــــــــــــــــل ..


خالد : بدون ماتقولين غلا ، انا عارف .. خلاص كل اللي صار انسيه

وانتي مثل ماصبرتي طول هالشهور اللي طافت صبري لج اسبوع بعد

وصدقيني انا بعوضـج عن كـل شــــــــــــــــــي ..

غلا نزلت راسها من كلام خالد

خالد : اتفقنا؟؟؟

غلا تهز راسها ..

خالد : بسسس ماتفقنا على ذي

غلا رفعت راسها : شنو؟؟؟

خالد شالها بكل قوته ودخلها البحر وهي تصارخ ومتعلقه فيه

غلاا : لاا خاااااااااااااااالد تكفــــــــــــــى

خالد : هاهاهاهاهاهاااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااا ااا

غلا : الله يخليييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييي يك.

خالد وغلا متشبصه فيه : شرايج ندخل فالغزيرر؟

غلا تصررررخ : لاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااا

خالد عورت قلبه وهي تصرخ وحطها على السيف وهو متبلل كله

غلا : جذي تسوي فيني الله يسامحك

خالد : ههه يحليلج غلوي خوافه

غلا : يالشجاع

خالد : خل يطلع لي حوت بس اراويج

غلا : ههههههه بسم الله .

خالد خذ شوي ماي وجر تيشيرتها من ورا وصبه

غلا صرخت : افففف خاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااا االد

خالد : افففف خاااااااااالد

غلا خذت ماي ورشت عليه

خالد دخل فحلجه : وعععععععععع مالحححححححححححححححححححح احححح

غلا تظحك : ههههههههه تستااااااااااااااهل

شالها خالد وركض فيها بقو لداخل البيت وكانت المسافه كبيره

تعب من الركض

غلا : يووويلك ان قربت منييييييي

خالد : هاهاهههااااا كيف كيفي والله

غلا : واااااي افففف

خالد : واااااي افففف

غلا : بسسسس

خالد : بسسسس

دخلت غلا وقفلت الباب وقعد خالد بخياسه على الكرسي

ماي البحر ورمل غلا تسبحت بسرعـه وشافت الوقت ظلـم

طلعت وانسدحت لان حست انها تعبت شوي ،،

خالد يطق : غلا فتحي ترا بتسبح فالمطبـخ

غلا : ههههههههههه دقيقه بس

غلا لبست وبدلت لبست روب حرير جنااااااااااااان لونه عنابي ونشفت شعرها عدلت شكلها وتعطرت ..

فتحت الباب

خالد انسطل : .....

غلا : شموقفك ادخل ( وهي تمشط شعرها )

خالد ( .. ) : ا،،، انزين

غلا : هههههه

خالد : أي ظحكي

غلا : يه

خالد حس حد كفخه شنو بنت عمه الصغييييييييييييييييره تجنن !!

دخل وتسبح ريله يحس تحككككككه من ملح البحر ..

غلا لبست فستان ناعـــــم يصلح للبحر

لونه اسود ومن الشيفون الخفيييف وعليه ورود حمـر ومعاه شاله

نشفت شعرها ومشطته

كحلت عينها وحطت قلوس ..

غلا فضلت انها تمشي حافيه ماتحب على البحر تلبس شي لا صندل ولا نعال وانتوا بكرامه ،،

طلع خالد وشافها : ياسلااام ، ماقدر انا على الكااشخين

غلا : ههه بدينا طنازه

خالد : اموووووووووووووووت فالاحمر انا ، ااخ ، ياويييل ويلي

غلا ماردت عليه بس تطالعه ،،،

خالد لبس بنطلون بصراحه ماعرف شسم خلقه بس يلبسونه الشباب للبحر

وتيشيرب كحلي حد رقبته اصفر ،،

ترس عمره عطر يعني عشان غلا تشمه خخخخ

رن تليفون غلا

ردت غلا : هلا يبـا ، هلا حبيبـــــــــــي

خالد يضرب المخده : افين سعد ورانا ورانا

قعدت غلا تكلمه وخالد طلع بره يبي يستغل الفرصه

ولع زقاره وشربها

غلا ماطولت مع عمها وطلعت

شافت خالد يدخن ويغني ..


ليلة خميس طرز بها نور القمر
شط البحر ،،
نص الشهر ..
والليل من فرحه عنيد ..
ليلة لقانا
موعد الساعه ثمــان
كان الندى موعود
مع رمش الزهر
هو الزهر سهران ابصر بالحنان
ليل اللقا

-====================-



غلا تقرب منه وهي تمشي بنعومه : الله الله

خالد تصرقع وبسرعه قط الزقاره وطفاها بريله واحترقت ريله من تحت مب لابس نعال

صرخ : اححححح

غلا : شفيك ؟؟

خالد : ها لا عضيت لساني

غلا تظحك له

خالد : اموت على الظحـــــــــــــــــه انا

مشى خالد مع غلا وهم صاخيــــــــــــن

يا يغازلها بكلام حلو ياساكتين

قعدوا على صخرتين كبــــــــــــــــار على البحر

كانو قراب من بعض حيــل وغلا متسنده على يدها وتلعب بطرف الشال

لف عليها خالد والهوا طير شعرها ،، خالد حرك شعرها من على وجهها ..

غلا حست ويهها بينقص من كثر الفشلــهـــــــ


خالد :

ليلـــة خميس
قلبي بدقاتـه
لوحده
يناديكِِ
اسمعيـــــه
ويقول بآهااته
(يتنهد) دخيييييييل الله
اسمعــــــــيه ،،،
انتي في هالدنيا
نظر عينـــي
منايا ومطمعــــــــي
في موعدي ليلة لقانا
"مولـــدي" ..



غلا ماعرفت شتسوي استحت صج الاغنيه كلماتها حلوه من الفشله ابتسمت

وحطت يدها على حلجها وهي تبتسم ..

خالد : الله الله لهدرجه استحيني من الاغنيه

غلا بخجل: ههههه لا شدعوى

خالد : اففف ياغلا ، صج احبج

غلا : وانا بعد

خالد : والله ماكنت حاس

غلا : بشنو

خالد : ها

غلا: بشنو ماكنت حاس

خالد : صج امي غلطت بس احلى غلطه بحياتها .. صج انا اكثر واحد متهني

غلا : انشالله دوووم .

خالد : دامج ويـأي انا اعطيج 100% متهنييييي

غلا : ههههههههه

خالد : يابعد عمري انتـــــــــــــــــي ،،


عمر كان فشقته يتعشى ويدرس باجر عنده امتحان

وجاسم رفيجه على السوفا يدرس

انطق باب الشقه

عمر : جويسم تكفـى شوف الباب

جاسم : اعووذ بالله جايبني ناطور

عمر : قم قم

قام عمر وشاف محد

عمر : هاااااااااا مريوووومه الحلوه!

جاسم : وين (ينزل عينه وشاف بنت نتتتتتتفه ) يحلييييييييلها منو هذي

عمر : انا ادري !

قام عمر وراح لها

عمر : ها شفيج مريومه !

مريم : انا وبنت حالتــــي " خالتي " المفتاح مال القرفه "الغرفه " مايثتغل عندنا وكلهم بره

عمر : انشالله ، تجي وياي جويسم !

جاسم : لا والله كشته هي انطر بس اجيب الغدا وسلتنا والحقك

عمر : مادري اشوتك ولا شسوي فيك انثبر بس غلطان انا

جاسم :اففف طير طيرررر

مريم وهي معصبه : هي انتتتتته لاتقول شي ترا هاي اخوي (تذكرت ) وانتتتتتتتتتتتتتت

" تجر جاكيت عمر " تجذب (تظربه) تقول بتثثثثثثبح وبرد وانا نمت وقمت ورحت وانت محد

عمر : نسسسسسسيت يلا يلا نروح نفتح الباب

عمر راح وانصدم

( اوف هالبنت فكل مكان تطلع لي.؟.؟. لا وتقول عني مغازلجي والحين شوف من اللي بيخلصها )

ريمـه

( واااي يالفشله قلت الجيران يامريووم جايبه ذي ، وانا اللي جعمته اول ماشفته مصيبه شهالفشله !)



عمر : السلام عليكم

ريمـا : عليكم السلام

عمر : اي واحد بابكم ( لانهم واقفين فنص بابين ماعرف !!!! )

ريما تأشر : هـذا

عمر : زين ممكن المفتاح شوي؟

ريما تعطيه ..

عمر دخله وقعد يجرب يفره افف يمين يسار مافي فايده

عمر : متأكدين هذا المفتاح ؟؟

ريمـا : أي متاكدين ،، مريوم هذا مفتاح الدار صح

مريم وهي تشيل المصاصه ( حلاوه ) من حلجها

مريم تاشر بيدها : انتي خبله ولاشفيج ؟ شنو شفيج؟؟ (عمر يظحك على مريومه وظحكته طالعه تجنننننننننننن ) هذا مفتاح نصور انا بادلت معاه

ريما تصفق ويهها : نصوووووور انتي ينيتي تبادلون مفاتيح شنسوي الحين

مريم : نروح عند اخوي

عمر فتح عينه ( ها ، انزين ، ها لالا ، يارب ماترظى يارب )

ريما تصفقها على خفيف : اوريج يالخايسه ،، خلاص مشكور الشيخ عطنا المفتاح واحنا بننزل

عمر : لا لا وين تنزلون هالحزه الساعه 11 الوقت مو وقت طلعه

ريمـا تكلمه بس عينها مش فعينه : ماعليه بنروح أي مكان مطعم كافيه ننطر ابوي

عمر : يالله ، مايصير يابنت الحلال ، شوفي انا بنزل اكيد تحت عندهم مفاتيح لشقتكم

ريمـا : خلاص ننزل وياك ..

عمر : ليش


ريمـا : صارت معانا قبل و مايعطون الا من اهل الغرفه

عمر : اجل ارد شقتي هني مالي لزمـه

ريما افتششششششششششلت وكان ودها تكفخ عمرها على هالجمله

ريما: لا والله شدعوى ،، بس يعني انت تعال لان اذا رحت مب ماعطيني

لان الشيخه مريم هذي ولا المره الخامسه بيعطونها مفتاح

عمر : انشالله ..

مريم : شوفي انا ماثمح لج ريموه تبين الحييييييين اقط المفتاح من الدريشه

ريمـا : سكتي بس

عمر نزل ونزلو وراه

سالته العامله شتقرب لها واتفقصت ملامحه وقال قريبهم

عطوهم المفتاح وراح عمر فتح الباب وانفتح معاه

ريمـا : مشكور ماقصرت

عمر : لا شدعوى ، ماله داعي تشكريني ، مريومه مره ثانيه بادلي مفاتيح مع نصور زين

ريما : لالالالا تحملي

عمر : ههه يلا مريومه مع السلااامه

مريم : باااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااا ااااااااااااااااااااااااااااااااااي

ريما دخلت دارها هي واختها الصغيره ..

نلمكم شوي عن ريمـا واهلها ..

ريما كانت البنت العوده

وعندها اخوان 2 واخت وحده مريم ..

(( ريما 17 سنه ،، نايف 16 ،، محمد 11 ،، مريم 3 ))

هاجرو من الدوحه عشان بعثه لابوهم واظطرو انهم يغيرون مدارسهم

وتعليمهم وحتى حياتهم ..

كانو جايين معاها بنات عمها وخالتها يدرسون وياها

" عاشه ، مها ، غاليه ، خلود " + ريما D:

انسدحت ريما بملابسها وقطت شيلتها

"" يجننننننننننننننن ، شحلو طوله وكلامه ، انا شلون قلت عنه جذي؟؟؟ ""

ريما تلت اختها الصغيره وضربتها بس بغشمره

تعلمها انها غلطت وبعدين قعدت تسولف معاها

ريما : ماتعرفين شسمه

مريم : وااااي انتييي مادال لي لين الحييييييين

ريما : ويي زين يلا خلصي لعبج يالشيخه عشان اسبحج وانومج ،، اف واغربااالي

مريم : اوككي زيين

سكر عمر باب الشقه وناصر يطالعه

جاسم : انت وييينك سنه !

عمر : هذولا جيرانا بنتهم مظيعه المفتاح

جاسم : أي يبا شعليك لك جمهورر واحنااا ،، اييييييييه

عمر : ههههه كل تبن زين

جاسم : ها تحبك !

عمر : من ؟

جاسم : بنت الجيران ؟؟

عمر بتفكير : شدخل؟

جاسم : والله مادري وين ماروح اشوفها فويهي اقول يمكن يعني انت عايش قصة حب فالعلالي

عمر : اههههههه علالي بعد ، لا يبا الله يبعدنااا ، بس تصدق حتى انا وين ماروح فويهي

جاسم : يمكن مسويه استنساخ

عمر يحذفه بالكتاب : ادرس بس ادرس

جاسم : انزيييين اف ترا جعت بطني قام يغنيييييييي

عمر : يوهو تراك خلصت اكلي كله

جاسم : مالت عليك

قام جاسم وراح طلب لهم بيتزا وجابوها وقعدوا يتعشوون ...



عمر صار شوي تفكيره منشغل بالدراسه والامتحانات

غلا شــوي بس بعدت عن بالـه ،،

لكن من يشوف شي حلو تطري عليـهـ ،،

لما يشوف الورد بالجامعه ، البنات لما يمرون ، لما يسمع أي اغنيـه تطري عليه ،،

اشيا وايد بدنيته تذكره بها ..

اما خالد اللي صار متيــم فهواها ومايقدر يمـر عليه اليوم ومايقعد وياها

فاجئهم كلهم لمن ردوا الدوحه بخبـر البيـت اللي شراه وانه بيطلع ،،

امه عارضت لكن سعـود مامشى كلمتها هالمره ووافق على هوى ولده ..

و العم سعـــد .::.

قصدي المعرس المنتظر بقى عن العرس بالتمام والكمال شهرين واسبوع ،،

كان يعد الايام وينتظرهاااااااا ،،

.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*. *.*.* .*.*.*.*.

غلا كانت بدارها تلبس فستان سكري فاتح وعلى جنب فيه دانيل مذهب مع حجر فيروزي ،،

كان شكلـه ناعـــــــــــــــم وانثـوي حيـــل ،،

سوت فشعرها رفعه وملفلف شوي وحطت على جنب

فراشه ذهبيه فيها فيروزي ،،

هالمره دخلت هي وخالد

وقبل لايدخلون خالد موتها ظحك لدرجة انها طلعت لهم وهي منترسه ظحك

ومبين عليها تحاول تخش ظحكتها بس من تلف عليها تموت ظحك ..

رفيجاتها ورفيجات لطيفه وعمتها تغريد وخالات وخوال وعمام خالد وغلا كانوا حاضرين ..

قعدوا شوي وطبعآ خالد كان شاري هديه لغلا ولبسها الهديـه ،،

كان شكـل خالـد فظيـــــــــــــــع

لابس ثوب ابيــــــض والغتره لافها بطريقه فنانـه ،،

قعد شوي مع غلا وبعدها نزلو العشا على الطاولات ..

خالد خلاهم وراح للحوش من الجهه الثانيه كانو الرجال فيـه

بس طبعآ رجال العااايله ،،

باركوو له وسلمو عليه وقعدوا يتعشووووون ـ..

بعد العشا وماطلعو الناس المعازيم يعني

تمت العايله ودخلو لداخل البيت

سوالف وظحك وغشمره

خالد يهمس فاذن غلا : تراج احلـــــــى وحده بينهم ..

غلا استحت منــــــــــــــه ، ليش يقول جذي وجدامهم لو سألوني شقال وااي

طالعته وكانت نظراته كلششش ماتبشر بخيـر مثل كل مره خخخ


بالليل غلا بدلت وانسدحت على السرير

وخالد لبس بجامه شورت اسود وتيشيرت اسود ..

ظعفاان خاااااالد ومبين عليه

غلا : خالد شوف شلون ظعفت ، اففف ، كله من الزقاير

خالد : حبيبــــــي شدخل؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

غلا: أي كل مره اسمع هالكلام شدخل وخلاص بترك بترك واخرتها لا تحبها اكثر مني خلاص

روح لها

خالد يلم باكيت الزقاره ويكلمه : لاتزعلين لالا ماعليه ، شوفي شلون كسرتي بخاطرها

غلا تبي تظحك بتنفجر هي معصبه وهو باله طويـــــــــل

خالد : هههههههه غلا حبيبتي من صجج عاد ، خلاص صدقيني بتركها

غلا : نشــــــوف

قامت غلا وكانت برداااانه بس قميص نومها لين الركبه وريولها عصاااقل هههه

خالد : ها تبين نروح الزرع معاهم ؟؟

خاله كان عازمهم كلهم على الزرع الاسبوع الجاي

غلا : والبيت ؟؟

خالد : عادي نسكنه وبتكون العزيمه الاسبوع اللي بعده

غلا : وطبعآ لازم نسوي عشـا فالبيت مو جذي

خالد بلهجة بدووووويه : عين الصوااااااب يابنت عمي

غلا : ههههه تعبت تعبت ، كل يوم عزايم عشا واسلم خلاااااص مافيني

خالد : ماااااالت على العزيمه مانبيها دامها تتعبج خلاص نسكن بالخش ولانعلم حد

افا عليج ( يغمز لها ) كم غلا عندي انااا ؟؟!

غلا ظحكت له وردت قعدت على السريـر ..

خالد :


ليه عمري مالقى لبرده دفا
الا دفاكـــــي
ليه انا عيني تشوف
(يمسك عيونه الوسيعـــه)
وماتشوف
الا
بهاكــــــي ..
يا اجمل من الاخيله
هذا جواب الاسئلـه ..
كـي تكوني
في عيوني
ومن حنيني
وبس فيني
ومو بدوني
مذهلــهـ .


غلا ظحكت له ومطت خده : انت بس تغني خااالد

خالد يشيل يدها : شسوي غلا يعني بالله اللي يشوف هالجمال يذكر شسممممممممه؟؟؟؟

غلا تطق يده : عياااااااار

خالد يتلها : اعلمممج شلوووون عيااااااااااااااااااااار


ثانـي يوم الصبح

مشت السياير من بيت العم سعود من الصبــــــح

تنقل اغراضهم للبيت الجديد ..

وخالد وغلا كانو يلبسون بدارهم ،،

خالد : ها خلصتي !!

غلا : انتظرني تحت وانا بلحقك ..

خالد : انشالله لاتتأخررررين

غلا : انشالله .

كملت غلا لبسـها ولبست عباتها ونزلت ..

سلمت على عمها وعلى لطيفه وطلعوا من البيـت ..

لطيفه : شفت ماتبيه يقعد ويانا حتـــــــى

سعود : الله يهنيهم انشالله

خالد وغلا راحو يتريقون وبعدها بيروحون بعدها البيت ،،

راحو تريقوا بالمطعـم وطلعـوا ،،

فالسياره

غلا : خلااص خالد خنروح البيـت

خالد : افااا مليتي منييي !

غلا : مامليت والله بس خنروح بيجي الظهر واحنا مارحنا ماعندك وقت بعدها

متى بنرتب متى بنشوفه

خالد : انشالله من هالعين قبل هالعين

راحو للبيت وكان شكله من بره غير عن البيوت

تصميمه غريـب ..

فتحوا البيت وكان روووووووووعه ..

الرخام كلـه بيج

والاستقبال كان واسع

ومحطوطه فالنص متوسطه مدوره عليها مفرش طايح من على الطاوله

ومزهريه فيها ورد

قعده على اليمين .. وعلى اليسار

صاله مرتفعه وسلم صغير وقعده مبين عليها للنسوان ..

وصاله داخليه والمطبخ والغرف وووو .... إلـخ

غلا البيت عجبها حيـــــل حتى الاثاث راقـي حيـــــل

البيت اغلبه كرستـال ..

خالد : عندي لج مفاجأه بعد

غلا : بعـــد !

خالد : يــس

غلا : هههه شنو هي ؟؟

وقفوا عند باب مسكر

خالد :يلا فتحي وهاللي بتشوفينه هديـه منـي لج

غلا ظحكت له وسمت فقلبها وفتحت الباب

فتحت عينها على اللي شافـتــــــــه

شي روووووووعه


فظييع لو اقوله لكم من اليوم لي باجر مااوفي حلاة المكان

غرفه كلها اشيا كرستاليه وزجاجيــه روووووووووووووووووووعه

منوووووره حيـل

كأن الصاله بلور كبيـر

كانت فيها طاوله بس فالنص

وسوفا متوسطه

وكرسيين على جنب كلهم عنابييين

والغرفه كلهاااااا اشيا رووووعه

ومافيها غيــــــــر صور غلا

وصوره لها هي وخالد تجنن

مكبرينها ومعلقه على الطوفه وعليها سبوت لايت ومسوين لها ديزاين ستاره عنابيه

وشي فظيــــــــع

غلا قعدت فالمكان وقت طوييييييل

والدريشه تطل على الحديقه وفيها نافوره ومسبح صغيييير على الجنب الثانـي

والمسبح كله ناثرين فيه ورود

غلا : روووووووعه خالد ، المكان فظيييع صج

خالد : اهم شي انه عجبج

غلا : موووووت والله عجبني

خالد : افا عليييج انتي لج اللي تبينـه ..

غلا لاشعوريآ لمت خالد بقووو ، خالد حس بشي غريـب ماعرف اوصفه ؟؟!

لكن كل اللي حسـه ان حبه لغلا تفجـر من داخله

يحبها يحبها حيـــــــــــــــل

هالانسانه اللي كان معتبرها ياهل وبمكانة اخته

صارت حبيبتـه !!


¨*~¤¦ الفصل الثالـث ¦¤*~¨°



غلا كانت فدار الملابس ..

سوت غرفه بس لملابسها وفيها توابع الملابس

للمكياج والشعر والملابس يعني ....

خالد كان بره البيـت وغلا ترتب الاغراض لان ماتحب حد يحط اشيا لها وهي ماتعرف مكانها ..

كانت قافله الدار عليها ولابسه برمودا اسود قصير وتيشيرت Cut ورابطه شعرها فوووق

وحاطه سماعتين صغااار خخخ تسمع " بعيـنـك " لنوال الزغبـي

وهي مندمجه فالشغل ..

غلا وهي ترتب حست ان بطنها يعورها حيـــــــل

نسّت عمرها بطنها وردت ترتب بس كل شوي يرجع يعورها ..

خافت تاخذ مسكن وسكتت عنه

خلصت وفتحت الباب ،، شالت السماعات وحطتهم فالشنطه الخاصه له ..

كانت لابسه جوتي سبورتي المفتوح من ورا كأنه نعال يعنـي ..

نزلت على الدرج وشعرها ينقز معاها خخخ

تنادي الخدامه ..

غلا : روووز !!

الخدامه كانت فالمطبـخ تسوي تركش كوفـي ..

غلا تعلي صوتها : روووووووووز !!

روز : Yeeeeea , yes madam

غلا : Where were you Roze ?

روز : hehehe , Sorry madam I was drinking my coffe

غلا : هههه بعد قهوتج والله شي ، Mr.5alid arrived Or not !

روز وهي تظحك : Or not madaaaaam

غلا : ههههههه بعععد ومشت عندها

قعدت على كرسي الصاله .. بتقعد شوي وتقوم تبدل لايدخل خالد ويشوفها بهالملابس

تفششششل قصيييره حدها ..

توها بتشغل التلفزيون وهي كانت بالقعده اللي قريبه من الدرج سمعت حد يفتح الباب

وررررررررررركضت على الدرج

خالد ركض للدرج : ها ها ها ها صدددددددتج ،، تبين ارد اجرج من شعرررج ! ليش شارده

غلا وهي خايفه : هههه لالالا ولاشي بس ببدل ضروووووووووري ابدل

خالد : لالالا تعالي وريني شمسوووووووووويه !!

غلا : مايصير مايصير

خالد وهو يركب الدرج غلا ركضت للدار و خالد يلحقها قفلت الباب وقعدت على الكرسي

قعد تناهت وهي بروحها فالحجره

انقطع قلبها ..

ماوعت الا حد حط يده على جتوفها شهقت شهقه ولفففففت

خااااااااااااااااااااااالد !!

غلا : شلوووووووون دخللللللت !!!!!

خالد : هاهاهاهاها اونج قفلتي الباب في غيره ياذكيه

غلا انصدمت لها بابين ! لا والله كديييينا خييييير ياخالد

خالد : شلابسه قصير بعد ياسلاام

غلا استحت ونزلت راسها وهي تجر البنطلون على ركبها

خالد : خليه خلييه اجرمتي فيه مب الحين يكبر عقب شهر انشالله

غلا ظحكت وهي مستحيه : ههه خلاص خالد

خالد : ااااااااخ تعبت من الدوام

انسدح على السرير وهو يفصخ ساعته ويطلع اغراضه من مخابيه ..

غلا : سلامتك ، ( تروح تاخذ الاغراض بعد ماحذفهم على السرير حطتهم على الكمدينه

ومسكت يد خالد وهي قاعده على الارض وهو منسدح ) ،، شمتعبك ؟؟؟

خالد فاج عيونه : ولاشي ، جذاب اصلآ

غلا : هههههههه خلاص عيل دامك جذاب انا اليوم بعد تعبت وبدخل اتسبح وانت ارتاح

خالد وجنه بيخسر شي : لا ،، لالا جذاب والله تعبان شوفيني ، مصخن غلا (يكح) فيني

مغص ، آآآآآآآي بطني

غلا تبوس راسه : سلامتك حبيبـي مافيك شي .

خالد سكر عيونه براحه ..

خالد : ابي افتحهم بعد شوي والقاج جدامي ممكن !

غلا : ههههههههه انشالله

خلته غلا وقامت تطلع اغراضها عشان تتسبح

خالد يفتح عين يطالعها ويرد يسكر اونه نايممممم وغلا تدري عنه



.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*..*.*.*.*.* .*.*. *.*.*.*.*.*.


ريمـا كانت فالدار اللي فشقتهم ..

ريما : نيوووووووووف ، ناااااااايف

نايف : يا نعـــــــم !

ريمـا : وين وديت الووك مان؟

نايف ارتبك : هاا ! ماخذته

ريمـا : جذاب خذته ابيه الحين ضروري

نايف : حق شنو

ريما :لا والله شي لي وتسألني فشنو ابيه قوم طلعه

نايف: بس انا ماخذته

ريما : جذااب شفتك وانت تسمع فيه اليوم الصبح

نايف: ها أي امبلا بس خليته هني ماطلعته معاي

ريما : عفست الشقه وانا ادور

نايف: افففففففففففففففف ماعنددددددي

طلع ابوهم : شفيكم ، شفيك انت ويااختك ؟؟

نايف: يبار تصارخ تبي الووك مان مالها مب عندي

الابو : ريمـا يبا ماعنده اياه



ريما : يبا لايجذب عليك عنده انا شفته الصبح يسمع فيه

الابو : يانيوووف عطه اختك لاتعورون راسنا

مريم : يباااااا ، اليوم بتروح الدامعه ؟

الابو شالها : هلا هلا بحبيبتي مريومتي .. أي حبيبتي بروح لييش؟

مريم : اهىء اهىء ، مو قلت بتوديني مكدوناااااااااااااااااااالذ العب !

الابو : بووه انشالله برد من وقت واوديج انا وانتي بس

ريما : نيوف وين وديته خلصنننننني

الابو : نايف ظيعته ؟

نايف نزل راسه : يبا نسيته فالملعب

ريما : يالكلببببببببب هاي ثاني واحد تظيعه ليييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييي ييييي يي

الابو : وانتي ليش تعطينه اياه دامج تدرين انه مظيع اللي قبله

ريما : يبا من قالك بكيفي عطيته يجي يبوقه وانا فالجامعه

الابو : اعووذ بالله من ابليس ، خلاص يبا فكوني عورتوو راسي

ريما تاشر لنايف ( هييين يالتيس ، يالصصصصصصصخله اراويك ) .

نايف يطلع لها لسانه ..

صفقت ريما باب غرفتها ..

نايف: بل بل اعوذ بالله شفتها يبا كل هاي على ووك مان

الابو اسمه (محمد) ..دز نايف من على الكرسي

محمد : وايد مغتر فحالك ، كله بسبتك ولعلمك بشتري لها واحد من مصروووفك وفيك خير اخذه من عندها

نايف: لالالالالالا تكفى يبا واللي يطول بعمرك لالالالا

محمد : عشان تتأدب وتحافظ على شيٍ متسلفه من غيرك كانه لك مو تاخذه وتظيعه يااسود الويه

نايف : انشالله يبا ..

ووو راح نايـــــــــــــــف ..

عمر كان فالجامعه عندهم نشاط ..

عمر كان طول اليوم يتحلطم على جاسم

هو اللي شركهم فالنشاط والنشاط بايخ

مسوين سلسله لحل المشاكل ..

هاي السلسله مشهوره هناك عندهم وهم عبالهم النشاط شي

العاب ولا طلعه ولا رحله اتاريها سلسسسسسسسسسسسسسسله خخخخ

عمر وهو خاش حلجه بيده ..

عمر : ماقول الا مالت عليك يالخايس، شايفني مدمن ولا شنو !

جاسم خلاص تنرفز وصل حده : عمور اسكت اسكت جنك عيوز انطم اوف

عمر : لا وترادد بعد مالت عليك وعلى نشاطك اللي مشركني به شوفه جنه ويهك

جاسم ظحك لهم : excuse us 4 a moment

القروب : Oh it's Ok take you time بمووده

عمر : مااالت عليك وعلى ويهك شتبي مطلعني بعد

جاسم يرضخ راسه فالطوفه : اسكت اسكت اسكت يرحم امك تسسسسسسسسسكت

عمر : جسوم برد الشقه زههههههقت شنو ذي ماعندي مشكله اقولها

جاسم : يعني انا اللي عندي خلاص بنشوف لنا دبره ونطلع من هني

عمر : ان خلوك عبالهم انت ولدهم

جاسم : هههههه افف منك

ردوا لهم وقالو لهم انهم بيروحون والقروب شوي ويصيح ..

قالوا لهم انتوا مشاكلنا عورت راسكم ومادري شنو

وجاسم تم ساعه يفهمهم واخر شي قال لهم ان عمر عنده اسهال

هني عمــر فج عيونه وبكل هدوء لف وطلع من القاعه

عمر : انت شققققققققققققققققلت

جاسم : ااهههههههههه شسوي مب تطحن تبي الطلعه كاهي جاتك لين عندك

عمر : آه يالنذل امش خلصني

مشوا وخذوا تاكسي وصلهم لشقة عمر ..

عمر فتح باب الشقه وادخلوو ..

جاسم : اخ اخ اخ اخ متكسسسسسسسسسسسسسسسسسسر العن خيرررك

عمر يرفسه : وانا شعلي تلعنييييي

جاسم : اوف عمور ، تلاحظ صايرين زياده دفشين يعني بزياده وايد

عمر : هههههههههههههه من رافجتك الصراحه ولا انا انسان هاادي

جاسم : خف عليناااااااااااااااا يالهادي طير بس طير



.* اليوم الثانـــــــــــــــــي *.

غلا و خالد كانو فالصاله قاعدين وخالد شبه منسدح ..

غلا : انزين وشقال لك ؟؟

خالد : ماقال شي قال بيشوف السالفه وبيرد لي خبـر .

غلا : اهـا ..

خالد : لوعة جبد هالشغغغغل يبا الحلوو شعليه اصلآ يعور الراااسه

غلا : هههههه شدعووى !

خالد : شدعووى .

غلا : ههههههههههههههه

خالد : والحلوو شسوى اليوم !

غلا : ولاشي والله ، لين الحين مع البيت وحوسته

خالد : ييييه غلا وانتي شعليج كم مره قلت لج اكو خدم اكو غيرج انتي لا انتي لااااا

غلا : ماعليك خالد انا احب هالشي




خالد : والله مو بكيفج والله ياغلا شوفي حلفت ان سويتي شي مره ثانيـه لا .......

غلا تقاطعه : بس بس خلاص ماني مسويه شي .

خالد : والله ، شتقول تقول احبه حلفففففففففففففففي !

غلا شوي وبتصيح من صجه معصب ،، بصوت واطي : انشالله

خالد سكت عنها وانتبه عاد كلامها وشاف عيونها شوي وتقطر

خالد تخرع : لالالالا لالالا غلا لا اسف اسف والله ماقصددت جذذذذي لاتزعلين غلا

غلا : مازعلت عادي ، بس ليش تصرخ لا تصرخ مره ثانيه

خالد : حمار انا خلاص توووبه والله

غلا : لاتقول حمار

خالد : تيس

غلا : اهه لاتقول جذذذذي

خالد : حيوان

غلا : يوووووووووووه خالد ، لاتقول جذيي عن نفسك

خالد : اموت فغـلا انا زين جذي؟

غلا : ................

صعدوالدار يرتاحوون من بعدا الغدا ..

غلا قبل لاتنام ..

غلا : خالــــــــــــد

خالد يقلب عليها : ياااعيونه انتي .

غلا : ترا عاليه بتجيني باجر .

خالد : متى ؟

غلا : على الست

خالد : أي زين ، حياها الله .

غلا : يعني مابييييييك تجي البيت هالحززززه

خالد : ادري فاهم الدرس ، متى اقدر اجي ؟

غلا : اممم 10 10 ونص

خالد يفكر : مممم 10 ونص انام بره البيت احسن شرايج

غلا تطقه : ههههههههههههه لا مو جذي عااد

خالد : مادري عنج أي والله عشر و نص

غلا : بعد شسوي خالد رفيجتي بتجي وانت بتجينا من 8 اكيد بتروح عنـي وانا من زمان ماشفتها

خالد : لي الله ، خلاص عمري 3 الفجر برد ، قصدي 10 ونص

غلا : ههههههههههههههههه زين جذي ..
انسدحت غلا وهي تحس خلااص ماتقدر تسكت بعد عن عوار بطنها .

حطت يدها عليـه وغمضت عينـها

حست انها صارت احسـن ارتااااحت ونامت في سبات عميــــــــــــــــــــــــــــــــــق ،،،

خالد بعد نام وقام على صلاة العصـر وشافها نايمـه .

لبس وراح المسجد لانه كان قريب من بيتهـم .

صلى ورجع البيت فتح باب الدار ولقاها لين الحين نايمـه ،،


" اففففف ردينا ، شفيها تركت هالحاله وردت لها هي مو من عوايدها تنام هالكثر

لا قبل العرس ولا بعده يااالله "

بدل ثوبه ولبس ثوب للبيت ونزل قال للخدامه تسوي له Black coffee وقعد يشربها وهو يدخن

خذ موبايله واتصل فسعــــد ..

سعد كان نايم بعد ..

خالد : الوووو .

سعد وهو نايم : أهلين هلا خالد

خالد : انت نايم بعد شفيكممممم على النوم !!

سعد : ليش شصاير ؟؟

خالد : مادري ياخي غلا ردت تنام مثل قبل

سعد : عادي يبا ، يمكن من لوية البيت

خالد : انزين الـGrand mama موجوده اليوم !

سعد : سؤالك مثلك والله ، يعني امي من متى تطلع ؟

خالد : اعوذ بالله منك ، يبا عندي لباقه اسأل ، اسأل

سعد : كركر ظحكتني

خالد : اقول اقول

سعد : هلاا !

خالد : رد نام يلا يلا

سعد : احسسسن

وسكروووووووووووووووووووو ،،

خالد قعد فالصاله واظلم الوقت واذن المغرب عليه

صلى ورد للبيت ،،

غلا كانت فالدار ، مكسله وتلم شعرها ومنهــد حيلها

دخلت الحمام بدون وعي وافتحت الماي عليها لان حست راسها ثقل ..

طول الوقت وهي ماسكه راسـها ،،

طلعت بعدها وبدلت

لبست جلابيه بيضا فيها جوري عنابـي مشطت شعرها وتعطرت

نزلت لقت خالد ،،

ظحكت فويهه

خالد : هاا ، صباح الخيـــــــر ، خرعتيني عليج

غلا : ليش مافيني شي انا



خالد : تركتي هالعاده ورديتي لها ومب راظيه نروح نشوف شفييج


غـلا : شفيني؟

خالد : يعني ماتشوفين نومج زاد ؟؟

غلا تبي تظيع السالفه : ههههههه لا حبيبـي هذا نومي بس متلخبط تعرف البيت وحوسة البيت

خالد : أكييد؟ عمي سعد توه قايل هالكلام بعد

غلا : كلمممته !!

خالد : أي

غلا : تكفــى حبيبي خنرووح لهم

خالد : امممممم خليني افكر فالسالفه وارد عليج

غلا انصدمت من صجه !!

خالد لف عليها : ههههههه اتغشمر اتغشمر كل شي جدي عندج

غلا : شسووووي خرعتني

خالد : زين مالي شي قبل لانروح !

غلا : هههههههه يلا يلا قوم لانتأخر

خالد قط غترته وتجتف : وقت ثاني نروح

غلا تقرب منه وهي تظحك : خلاص يا خالد لا طلعنا اوريك شلك

خالد : No الحييييين فاهمه

غلا تجر شعره : قلت لا طلعنااااااااااااااا

خالد : احححح اح هديييييييه ،، (شالت يدها) ، ليش جذي عورتي شعري =( !

غلا (وااي) : خـلاص توبه

خالد : لا بجر شعرج مثل ماجريتي شعري

غلا : ها لا !

خالد : ها لا يعني تكسريني خاطري ماااااااااااااااافي

غلا تخرعت ولفت عشان يجر شعرها

خالد لمها من وراها وهمس فاذنها .. : تنكســــــــــر يدي ان فكرت ، انتي الغلا .

غلا خلاص بطنها صار يعورها دبل من كلام خاااالد

خالد : يلا حياتي قومي ماتبين نطلع ؟

غلا قامت بدون ولا حرف وخالد يطالعها

(( يحلييلها والله صغيييره ،،صغيييييييره )) ..

.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*. *.*.

غلا مابدلت ولاشي بس زيدت كحلها شوي وحطت قلوس بلون الـ Cheery وخففته شوي

لبست ساعه ولبست عباتها وخذت شنطتها ونزلت لخالد ..

خالد : الله الله ماقدر على الكاشخيـــــــــــن انا

غلا : هههههههه

خالد : مش آدررر

وركبوا السياره ،،

خالد يقصر صوت المسجل : غلاا !

غلا تلف عليه بدون ماترد

خالد : اخاف نلقى امي وابوي هناك!

غلا : يروحون هالايام؟

خالد : لا هم بس اخر الاسبوع لكن حاس بنشوفهم !

غلا : واذا

خالد : الله يهداج يعني ماتعرفين امي

غلا : ماعليك ماراح نلقاها .

خالد : ........... ( ورجع انتبه لطريقه ) ..

سكتت غلا وتمت تفكر بنلقاهم ؟ ولا !!

وصلو للبيت العوود ،،

غلا : شفت محد

خالد : ههههه زين زين بل

غلا ظحكت ولف خالد بسرعه ينزلها

نزلت ومسك فيدها خالد وغلا مستحيه زين بس مو جدام عمي استححححي ،

دخلوا ولقو يدتهم بس سلموا عليها وقعدوا شوي يسولفون معاها ..

خالد قعد يتقهوى خخخ مع يدته ويسولف مثل كل مره ولا يفهم حرف .

غلا : يمــه وين ابوي سعد ؟

يدتها : فوي يايمه ، مانزل اليوم ولا شفته

غلا : خلاص انا بروح انزله

خالد يطالعها بنظرات

غلا تقرب منه وهي واقفه : شعندك ؟

خالد انسطل : ولاشي

غلا تحط يدها عليه وهي ماسكته من رقبته : عيل شيل عينك عني

خالد : .........

ومشت عنه غلا لعمها سعد

خالد بصوت عالي: فدييييييييييت الاحممممممممر

غلا ظحكت بصوت عالي وطلعت لعمها .

يدتها : شفيك يمه تصارخ ؟

خالد : لا استخفيت يمه

يدته : أي حمدلله ..

خالد : ههههههههههه لا اله الا الله

غلا طقت باب الدار ودخلت

سعد : هلا هلا الله حيهممم ، شهالنور اللي دخل علييي

سعد كان يلبس

غلا راحت ولمت عمها بقووه وشمت عطره الدايم اللي تمووت فيه

غلا بنبره غريبه : ولهــــــــت عليـــــــــك عمـــــــــــي .

سعد : حياتي انتي ، يعدلها " ، قولي شفيج غلا لاتخشين علي انا اعرفج

غلا : مافيني شي ياعمـي لاتشغل بالك انت ، كلنا ننتظرك تحت

سعد يمسك يدها لما قامت : ورحمة اخوي تقوليـن

غلا سكتت ، انربط لسانها ماعرفت شتقول

سعد : بتقولين لي ولا خلاص اعتبرتيني غريب !

غلا : لا عمي لاتقول جذي ، بس والله مافيني شي انت ششايف؟

سعد : احس فيج شي ، لطيفه رجعت تقولج شي ؟

غلا : لا مادري عنها من نزلنا البيت

سعد : خالد ؟

غلا : خاالد ؟ خالد يزعلني ، من صجك عمي

سعد : يمكن قال كلمه وزعلج

غلا : بالعكس خالد مافي منه 2

سعد : الله يهنيكمم انشالله ، قولي لي شخبارج بعد

غلا : والله بخير ياعمي ، ماتنقصنا غير شوفتك وسوالفك

سعد وقف وهي معاها وتم لامها وهم يمشون لتحت ..

خالد وقف يوم شافهم نازلين على الدرج

خالد : لا والله معاريس الهنا وانا مادري !

سعد : هههههههه هلا هلا بوسّعود

خالد : لو سمحت شيل يدك

سعد : ههههه اعوذ بالله الناس تسلم قبل مو تآمر
خالد : أي ها الحين لازم اسلم

خالد يسحب غلا من عنده وشالها قعدها على الكرسي

غلا حست انها يااااااهل بينهم خخخ

خالد : ان قربت صوبها اذبحك واقطعك صغار صغار واحطك فاكياس واتبرع بك

سعد : اف اف اف اعوذ بالله شهالمجرم اللي عطيته بنتي ، ول

قعد سعد وحب راس امه وقعد ياكل فواكه ويسولف وياهم

غلا من يدخلون بسالفة الشغل تزهق وتبعد عنهم ،،

وخرت وقعدت تطالع التلفزيوون ،،

قعدت الافكار فبالها تروح و تجي

والعوار فبطنها هم يجي ويروح وهي تعبس ووتغمض عيونها

خالد شافها وخرت عنهم لكن سعد سالفه ورا سالفه فالشغل ,,,


قعدت غلا وهي خايفه من عوار بطنها

خايفه ترجع عليهم او شـي ،،

سعد : ها غلااي تتعشين ويانا اليوم ترا

غلا ( لا ماقدر بطني والله بطني ) : لا عمي انا شبعانـــه مافيني آكل

سعد : لا والله وشو هاي نكته ؟

خالد : لا يبا مو نكته ، سالفه

غلا : ههههههه خاالد ، عمي والله مافيني

سعد : يمه سمعي بنتج شتقول ماتبي تتعشا

عاد امهم ذبحتها الهواش خصوصآ على الاكل تبي الكل ياكل

اليده : وه وه وه من مايبي ياكل ، انتتتي يابنت ولدي شله شفيج عايبج وانتي جذي

يلد على عظم لااا اكلي وربري عظمج

غلا : اهىء ، تكفي عمي قول كلمه

اليده : لالالالا والله ان ماكلتيي اليوم لا ازعل ولا ابي حد منكم يكلمني

خالد قام وحب راسها : لا يدتي تحملي ترا انا ماقوى زعلج جذي اروح فيها

ويطيح راسه على جتفها

غلا + سعد + اليده : هههههههههههههههههههههههههههه

قعدت غلا تسولف مع عمها سعد على جنب بروحهم

خالد : صج اشوف بعتوني

غلا سكتت لما عمها كلمه وتطالع الارض وهي مبتسمه

سعد : افااا نشتريك يابوووسّّّّّعود

خالد : أي مبين

سعد : افا افا اخس وعقب من يبيعك انت ، انت الغااااااااااااالي

خالد يروح عند غلا ويدق كرسيها

غلا ترفع عينها بخجل ( تكفى عمي حذانا ) : ..........

خالد : شوف عمي اشهد ماتبي تراظيني

سعد قام : ههههههههه والله مالي فيكم بروح آآآآآآكل ميت من جوعي

غلا : خلك عمــي

خالد : زين وانا بروح

غلا : خلك خالد عاد

سعد : وانا بروح

غلا بتصيح خلاص : لا عـــــااااد

سعد : شفيج غلا قاعدين ، هههههه ، شمسوي فيها انت من خذتها صارت صياحه

خالد : يبا قول هي شسوت ، يااااا روح روح اكل

سعد : اللي يقول ناطر اذنك

راح سعد وقعد خالد مكانه وغطت ريحته الفنانه المكان ،،

غلا ترفع عينها وترد تنزلها

سااكتين وجنهم اول مره يقعدون مع بعض

خالد : اههه شفييج

غلا بخجل : مافيني

خالد : الله ، يطري عليج غلا ، ايام الملجه كنتي هني بالووردي ، آآآخ ياقلبي شنو ذبحني الوووردي

غلا : ههههههههه

خالد : وشعرج المسبسب

غلا تمسك بطنها جنها تعورت وردت ظحكت

خالد : فيج شي؟

غلا : لا حبيبـي مافيني

خالد : بلا فيج

غلا : والله مافيني بس ضروري نتعشا هني؟

خالد : مو تبين سعد ! عشانج بنتعشا هني

غلا : حياتي والله ..

خالد : غــلا !

غلا : هلا ؟

خالد مسك يدها وتنهد : احبــــــــــجج

غلا رصت يدها فيد خالد

خالد مسح على اصابعها بنعومه

يحسها خايفـه بس من شنو مايدري؟



.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.

عمر كان نايم بالصاله وقام متخرع

شايف كابوس ومتصررررررقع

قام على شهقه طلعت منه ، قعد يسمي ويقرا

دور نظارته ،،

وين راحت

اففف مو شايف شيييييي

افف ، يفرك عيونه وداس شي بريله

نزل وطى و ظيق عينه يشوف شنو ، تلمسه

عمر : ياااااااااااااااااالله وقتها !!

طلع دايس على نظارته والجزاز منطحن من جوتيه

عمر : اففف انا هملت عيني من قلب ماشوف شي

عمر كان النظر عليه صعـب يشوف الاشيا مضببه وصعب عليه يشوفها بوضوح ..

عمر : اففففففف الساعه كم وينه جسوم يعني اليوم يوم صج ابيه محد يالله

انسدح عمر وعينه وهو فاتحها تحرقه ..

غمضها وانتظر جاسم ..

جاسم جاه بعد نص ساعه

طق الباب

تم كالعاده يدق بالجرس والثانيه بيده يدق الباب

عمر فتح الباب وهو ماد يده يزنطه : ها ها ها فتحت فتحت نعم خير هلا اركد

جاسم : هههههههههههه هلا هلا بوسسسسعوووووووود حبيبييييييييي

عمر : جسوم ادخل تراني مو شايف شي

جاسم : اوله ليش ، أي صج وين النظاره

عمر : دش انثبر

جاسم : مشكور والله تعرف اصول الضيافه ياصبـي

عمر : جسوم ابي عوووووووونك ياخوي

جاسم : سم افا عليييك ، عيوني لك ماتغلىىىىىىى عليك حبيبي

عمر : جسوم بس ودني محل نظارات انكسرت نظارتي وانا خير شر ماشوف

جاسم : افا علييك حاظر من هالعين قبل هالعين

عمر : بس يقدر يخلصها لي بسرعه !

جاسم : يوم يومين

عمر :لا ضروري عشان الجامعه

جاسم : والله مادري يمكن عندهم شي جذي نروح نشوف

عمر : يالله خير ، مشينا؟

جاسم : زين ريجي ناشف أي شي

عمر : يلا روح ناطرك



راح جاسم وفتح الثلاجه كلها حمره هههههه كولا خذ كولا وفتح القوطي

جاسم حذف وحده على بطن عمر : كولاة الهنا ياعمر

عمر: هههههههه دام فضلك والله

جاسم : أي كولتي هاي يلا مشينا

عمر : بووووو نسيت نسيت نسيت جسوم

جاسم : شنو

عمر : جايب سبير

جاسم : زييين وفرت علينااااااااااا

عمر : صج انك حمار

جاسم : ماعليك زود

عمر : بس تكفى ماشوف افتح الكبت وجيبها

جاسم : حاظرر بس امش وياي

عمر : اوكي يلا

فتح جاسم الكبت ولقى نوت سودا باسلاك شكلها مب للجامعه

انقطع قلبه الا يعرف وشو ذي

جاسم : شهالدفتر ؟

عمر : أي واحد ؟

جاسم : الاسود

عمر (هااااااااااا ،، جره من يده ) : لا هاااي البومي

جاسم : زين هاته بشوفه

عمر : لالالالا صور اهلي ماقدر

جاسم : زين زين وينها النظاره

عمر : مادري فتش بتلاقي قوطي نظاره

لقاها جاسم فتحها ولبسه النظاره

جاسم : يااشيخ كشخه كشخه

عمر : ههههههههههه

جاسم : بالله عليك هاي البوم تجذب على منو هات اشوف

عمر : صددقني البوم خلاص يلا خل نطلع

جاسم : اشك فيييييك

عمر : شك كثر ماتبي

جاسم : زين انا جايب هوم ووركي وياي

عمر : بعددي تبيني اسويه انشالله

جاسم : لا بس ابي اخلصه قبل لانطلع

عمر : وشو اللي عندك ؟؟ (وهو يخش النوت ويسكر الكبت)

جاسم : ريبورت كيميا

عمر : اوله يالله ياالله فالمطعم سوه واحنا نتمشى ولين ردينا يلا يلا

جاسم : أي رحال انا

عمر : أي عيل ليش سموك جاسم

جاسم : مادري؟؟

عمر : لانك رحال

جاسم : أي صح يمكن !

عمر (صج انه ثور) : يلا امش خل نطلع

طلعوا وعمر يقفل باب الشقه وجاسم ينقزه
عمر : ها ها شفيك ؟ (لف عمر وشاف ريما) ؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ؟ شنو !!!

جاسم : كاهي البنت

عمر : أي بنت ، شفيها

جاسم : تصدق ياخي بكفخك

عمر : خلصنييييييي انت بعد

مشى عنه عمر وريما مع غاليه يسولفون فآخر الممر

لان هم خذو شقتين الثانيه فيها البنات يتجمعون ساعات ،،

عاد جاسم يبي يستعرض صرخ : يالخاااااااايس ابي قلم

عمر دخل اللفت وسوى له باي

جاسم بصوت واطي : صج انه نذل لا وقفل الشقه


اتصل لخالد يبي يسأله عن شي لانه هو يعرف فامريكا

عمر : هلا هلا ياماخذٍ كل الغلا

خالد : ههههههه هلا حبيبي

عمر : شحالك ؟

خالد : طاب حالك انت شمسوي

عمر : الله يسلمك ، خالد الشيخ بغيت اسألك رفيجي يبي ياخذ له شقه وين احسن له ؟

خالد : خل ياخذ معاك

عمر : الشقق كلها ساكنينها مافي وحده فاظيه

خالد : شوف حبيبي انا الحين بتصل لهم وبعطيك خبر

عمر : ماتقصررر حبيبيي خلاص ناطرك

خالد : ولايهمك حاظرين يابو سعود

عمر : يالله يالغالي فمان الله

خالد : الله يحفظك

وسكروووووووووو



نزل ولقاه يوقف التاكسي راح وزرده عمر تصرقع عباله حد يبي يبوقه

عمر : جسوم يالجلب

جاسم : هههههههههههه عشان تتوب

عمر : شسوي فيك شتبي فيهم انت مينون؟

جاسم : يبا من صجك خنتونس شووووووي

عمر : طير بس طير

جاسم : انشالله امسك هاك (عطاه الدفتر يستعد عشان يطير) ..

عمر يبوس يده : حمدلله والشكر ، يارب انك تثبتنا

جاسم : آمين

شوي الا غاليه وريمـا وعاشه نازلين وهم منغمرين فسوالهم وظحكهم ..

جاسم : وررررررربي حلوه

عمر : تف عليك زين

جاسم : شوفها الوسطيه (يقصد غاليه) ..

عمر : استغفر الله العلي العظيم

جاسم : تكفى بس نستعبط ونرد

عمر : انت شفيك اليوم شارب شي؟

جاسم : مادري ، عمور جد عجبتني البنت

عمر : روح لها (وصل التاكسي ) ، وانا تعرف وين تلقاني

جاسم : استغفر الله العلي العظيييم

عمر ركب التاكسي وركب جاسم ورا ..

عمر : وين تبي تنجلع ؟

جاسم : اممممممممم وين نروح يعني شبستان ولا تيك آوي !!

عمر : لا بيتنا كيكيكي ياكرهي

جاسم : زين خلاص ماكدونالز

السواق : Oh very good choice MacDonals

جاسم من قلب عجبته غاليـهـ ..

قعد سرحان ولا يبي يكتب تقريره

عمر : بووه ياللي ورا وصلنا !!

جاسم : ادري بس استعبط

عمر : يلا امش

نزلو وراحو طلبو وجاسم راح حجز الطاوله

عمر : انت شفيك من صجك جسوم

جاسمم : والله من قلب حلوه البنت بعدين مادري شلون

عمر : تكفى يكون حبيتها

جاسم : شعرفك بالحب انت؟؟

عمر اهتز من كلمته ،، انا؟؟ انا شعرفني ؟ انت لو تدري عنـي حنيـت لحالي

انصدم من كلمته وزعلـته بس مابين له ..

جاسم : آسف عمور ماقصدت

عمر : لا ماعليك

جاسم : الا صج عمور انت حبيت؟

عمر : ليش هالسؤال

جاسم : لقافه وطمع في سيرة عمر الذاتيه

عمر الحزن رجع سكنه مره ثانيه ورجع طاري غلا عليه غمض عينه يشوفها بعيونه

" عمر الحزن مايلبـس ثيابٍ جداد ×.×.×. مثل الهجيـر مايعرف انفاس البراد "

لو شسويت ياغلا لو رحت لآخر الدنيا ماقدر انساج انتي بدمــــــــــــــــــــي

جاسم : مارديت علي

عمر : واذا كان جوابي أي؟

جاسم : وينها ومن هي وابي قصتها

عمر : واذا كان لا ؟

جاسم : الله يرزقك

عمر : هههههه اجل خلاص No need 2 tell You

جاسم : لا جد عمر مو مأمن فيني؟؟ ماتبي تقولي تراني اعتبرتك اخوي

عمر : لا افا عليك ياجويسم شهالكلام عزييز وغالي

جاسم : عيل قول

عمر : اذا أي تريحك فــ إي

جاسم : ياعمر بلا تفلسف ،

عمر : هههه خلاص انشالله ، أي حبيت

" مع ان عمر ماكان يبي حد يدري بقصته مع بنت عمه ، مايدري ليش " ..!.

جاسم : ويلي ويلااه ، عملني قولي

عمر : حبيت بنت عمـي .

جاسم : حبيت ؟ ليش هديتها؟

عمر: لا يبا ، آآخ لو علي مافارقتها دقيقه ، بس خساره صارت لغيري ( بألم واضح عليه) ..

جاسم : شلون قول السالفه كلها عمر

عمر : لو اتكلم من اليوم لين باجر ماراح اوفي احلى فصل عشته بحياتي وبعمري وبعيشه حتى



جاسم : زين وينها هي الحين ؟

عمر : بقطر صارت مرت اخوي ..

جاسم فتح عينه : مرتت اخووووووك؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

عمر : أي مرت اخوي ليش مستغرب بالعكس مستانس لهم

جاسم : زين شلون ، انطق

عمر : اخ ياجاسم ، انا حبيـتها حيـل ، حبيتها اكثر من عيوني هذي اللي هي عيوني " قصده غلا عيونه وحب غلا اكثر من عيونه" ، حبيتها وحبتني وكنا صغار بالثنويه ، كنت دومي اتحرش فيها ، اغازلها
بس صدقني هذا اسمه الحب العذري واكيد فاطن انت بهالشي ، يعني مالمستها الا مره وبالغلط ، "يظحك وعيونه تلمع " ههه كانت تموووت على صوتي كله تقولي غن غن تخيل حتى اني وعدتها ان كل كلمه اغنيها تكون قاصدها فوجودها او فغيابها ، وانا لين الحين على وعدي كل كلمه تطلع من لساني لها ،
هي كانت يتيمه عمي ومرته توفو عنها وهي ام اشهر رادين من العمره ، ربت اول شي عند اهلنا بالكويت وبعدها ردت هني فبيت ابوي العود وفجأه بمبرر غير مقنع ابوي خذها يربيها وسط شباب 2
مادرينا ليش ولا حد قدر يفهم ليش انا كنت مدمغ قبل لا اشوفها مادري ليش حتى الحين من اذكر حالتي قبل لااشوفها احس هبل مطفوق ماعرف شلون اوصفها لك ، من دخلت حياتي وكل شي تغير فيني
كنت كسلااااااااااااان بالمدرسه ومن عرفتها صرت احب ادرس عشان اخلص ثنويه واخطبها بسرعه
هي عكسي كانت هاديه حيـل وفحالها مسالمه مع أي حد ، شاطره و ذكيه تحفظ كل شي بسرعه
كل شي فيها كنت اشوفه حلو حتى اذا غلطت احس ماغلطت ماذكر فيها عيب .
اخوي خالد اللي صار ريلها الحين كنت اموت عليه تعرف شنو اخوي عندي بالدنيا كلها
لو اخسر كل شي المهم اخوي مستانس المهم يظحك مافي شي مكدره
كان اخوي عندي شــي ماقدر اوصفه لك لان مافي كلمه توفيه
كان مستحيل يمر يوم وماقعد وياه اسولف ونستعبط تعرف انت (جاسم كان مندمج حد الاندماج معاه)
المهم أي اقولك سالفه صارت ههه تظحك بس من اذكرها يعورني قلبي
رحنا مزرعتنا وكان عندي بيت خشب فوق بالعلالي يعني وديتها له
جان تنسى عمرها بالرسم وتطيح مره وحده على الارض بس اشوى اخوي خالد مسكها

جاسم : وشصار فاخوك وشصار فيها؟

عمر يكمل : لا هي ماصار فيها شي بس طاحت تصدق نقيش ههه على يد اخوي تمام
هور تعورت ايده شوي

جاسم : كمــــــــــل

عمر : اييه شقولك ، بس بعدها خلصنا ثنويه وتجرأت رحت جبتها من المدرسه
وكلمتها وقلت لها كل شي سافرنا وردينا وامي اللي (كانت) تعزني وانا ولدها جني الوحيد ماعندها غيري
تخيل شكبري رجال طول بعرض اقولها ابي بنت عمي تقولي اصلآ خاطبينها لاخوك
واخوي خالد كان يدري اني احبها وابيها وماكان فقلبه شي لبنت عمي غير اخوه تعرف شنو اخوه
يعني لو تغيب اسبوع عنه عادي مو متأثر بيتعود على الوضع
ولما قلت له السالفه هو من نفسه انصدم وعصب
الله يسامحها على اللي صار فيني كل هاللي فيه منها "امه قصده"
صحت تخيل عليها لين راحت عيني
تخيل زفيت اخوي على حبـي وباركت
ااخ صار كل نفس اتنفسه يحرق صدري من ذاك اليوم لين هاليوم
اانا تعلقت فيها بشكل جنوني احس ماعرف شقولك ، بس اللي اعرفها اني احبها حيـل


جاسم : وشافتك قبل لا تسافر ؟ كلمتك ودعتك يعني

عمر تنهد : الا واشيـب عيني(يمسك عينه) يوم قالو لي فامان الله

جاسم لم رفيجه : ماعليك ياعمممر وانا اخوك تنساها والله يهنيها بس ياخوك مايصير

بالشرع حرام تفكر فيها وهي على ذمة حد وهالحد اخووك ، حرام ياعمر

عمر : ادري ياجاسم انا جاي انسـى ، المهم خلصت عشاك نمشي؟

جاسم أي والله تمدد ورفع عينه انصدددددددم !!!!!!!!!!!!!
طلعت ريما وربعها كانو فوقهم ويسمعون سالفتهمممم لان المكان قريب

جاسم بسررررررعه نزل عينه : قوم قوم خل نطلع

عمر : شفيك ؟

جاسم : تحرك

عمر : زين شيل اوراقك

شالهم جاسم وطلعوا

جاسم : تدري انهم كانوا فوقنا وسمعوا سالفتك

عمر :وشو احلف ؟؟ من صجك ؟؟؟؟؟؟؟؟؟

جاسم : والله شوف عيني ماجذب عليك كلهم كانو قاعدين واشكره يسمعونا

عمر :ههه حليللاتهم بنات الكويت والله

جاسم : شعرفك انهم كويتيات !

عمر : تصدق من اللهجه عرفت ، اختراع ها

جاسم : انزين انزين

رجعوا البيت وتسبح عمر وقعد جاسم يحل لانه بينام اليوم عند عمر مايبي السكن

طلع عمر ولقى جاسم منظف المكان

عمر : غرررررررريبه شصاير ؟ كل هاي من الحب

جاسم استحي : هههههههههههههه

عمر : اخييييييه مب لايق

جاسم : صج ، زين قلت لي

قعدوا يسولفون

جاسم : تكفى طالبك لاتردني

عمر درى انه يبي يغني : لا تكفى مو تقول غـن

جاسم : طالبك عمور

عمر : جاسم مب عدله شبيقولون جيرانا

جاسم : شعليك تكفىىىىىىى طايح بخاطري اسمع دق وعود

عمر : يالله ماعليه مره ثانيه

قعد جاسم يحن على عمر لين رضى

عمر انتهز الفرصه : زين بتلاقي بوكس فيه عودي هههههههه جيبه

جاسم : على هالخشممم

راح جابه وتربع عمر ..

عمر : بس على كيفي الاغنيه ها

جاسم : كيف كيفك يباا بس عن

عمر : انشالله

بدا الدق وكانت النغممه حزيينه

عمر كان صوته فظييع لما يغني يطلع طبقتين

بس صوته الحزين كان لين الحين يغني بـهـ ..

جاسم قعد يصفق بقووه : فناان والله عمور اشهددددددد لك اناا شي مو طبيعي

عمر : حااااااااااااااظرين لعيووون بو حمود ، افا عليك كم جسوم عندنا؟

قعدوا يسولفون ويظحكون وجاسم يخلص تقريره ،،


.* اليـوم الثانـي *.

كان هو آخر يوم دوام عندهم لان باجر عندهم عطلـه

اما خالد وغلا كانو يستعدون عشان الزرع ،،

عمر من قام وهو متنكد و متظايــــــــــق يحس شي بيصير

خايـف يبي يتصل يتطمن عليهم ..

جاسم : ها خلصت عمير؟

عمر : أي أي خلصت

جاسم : شفيك يالله صباح خير امس شزينك

عمر : مادري احس بيصير شي اليوم

جاسم : اعوووذ بالله شبيصير تفاائل بالخير

عمر : انت انزل وقف تكسي وانا بكلم هلـي

جاسم : خلاص اللي تشوفه .

خذ جاسم شنطته ونزل

عمر اتصل وخاف لان محد رد فالبيت ..

قلبه حس نبضه يضعف ماعرف شيسوي ..

امه وابوه كانو طالعين للزرع ..

اتصل على خالد وهو متخرررررع

خالد :الووو

عمر : الو خالد شفيكم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

خالد : هلا حبيبي شفينا مافينا شي ؟

عمر : ابوي و امي مو فالبيت محد يرد

خالد : هههه خرعتني ياعميير طالعين حبيبي رايحين الزرع

عمر مع اللي قاله خالد قلبه لين الحين يقرصه : أي ، شخباركم انتوا شمسوين

خالد : الله يسلمممك ياعمر والله ماتنقصنا غير شووفتك

عمر : امي وابوي وعمي ومرتك شلونكم ؟؟؟

خالد : بخير عساك بخير ، يالله عاد ماطولت فالرده

عمر : هههه والله لو علي من باجر ، اشين سفره مرت علي والله

خالد : حبيب قلبي والله يالله انشالله مابقى لك شي وترد

عمر : وانت قلتها خلاص يالغالي ماطول عليك سلم عليهم سلام وايد وخل ابوي يكلمني

خالد : حاضررر حبيبي ، آمرني بعد شتبي غيرهم

عمر : ابيك سالم ياخالد ، هالله الله فنفسك

خالد : لاتوصي ، يلا خل بالك على روحك ..

عمر : انشالله يلا طمنوني عليكممم ، انا رايح الجامعه الحين اخلص الساعه 3

خالد : الله يحفظك انشالله ..

عمر : تسلم ، يالله مع السلامه

خالد : الله وياك ..

سكر عمر وماعرف حس انه بعد ماتطمن قلبه يحس شي جايد بيصير

شي كبير مو هيــن


.* ما ابغى اشوفــه ،، بس ابسمع كلامـه ،، لا صار طيـــب راحتـي مالها حدود *.



غلا : افففف خالد احس شي قاعد على قلبي

خالد : بسم الله عليج ، شفيج عمري ؟

غلا : والله مادري لا نروح الزرع احس شي بيصير

خالد : شبيصير حياتي انشالله مافي شي يتراوالج عمي سعد ينتظرنا يلا

غلا : خالد افهمني انا حاسه والله حاسه

خالد باس راسها : لا تخرعينا حياتي قومي ماني مخليج فالبيت بنروح يعني بنروح

غلا حسته مناحس والا يبي يروح

ركبوا السياره وكلمت عمها سعد وهي متخرعه مبين من صوتها ..

سعد : هلا حياااااااااتي هلا بغلااااااااي هلا بغلا عمممممممها

غلا صاحت : عمي انت وييين

سعد : شفيج حبيبتي ! صاير شي ؟

خالد : ليش تصيحين !!

غلا : مافيني شي ، انت وين !

سعد : انا الحين بمشي للزرع

غلا : عمي انت بخير؟

سعد : أي حياتي بخير ، مو سمعت صوتج تبيني ماصير بخير يعني؟؟؟




غلا قطت الموبايل على خالد وصاحت

خالد : انت شقلت لها؟

سعد : شقلت ؟

خالد : كاهي تصيح

سعد : اعووذ بالله شفيها البنت صايره جي ، وراسك ماقلت شي

خالد : خلاص عمي نشوفك فالزرع

سعد : طمني عليها لاتخرعوني

خالد : انشالله ،،، ( و سكر )

خالد وقف السياره على جنب : غلا قولي شفيج ترا ماني ماشي الا اذا تكلمتي

غلا نشفت دموعها : مادري خالـد

خالد : مايصير جي قولي حيااتي انا ريلج لازم اعرف كل شي عنج

غلا تبي تسكر السالفه : طرو علي ، امي و ابوي

خالد انربط لسانه ، شلون يسكتها ، بس هي سكتت من نفسها وتظاهرت ان مافيها شي

ارتاح خالد بس بعد خايف عليها من الصبح وهي مب على طبيعتها ..

حرك خالد سيارته وهو مشغل Cd

غلا شوي رجعت الكرسي على ورا لان الطريق شكله مطوول ..

خالد : تعبتي عمري؟

غلا تبتسم له : لا حبيبي

خالد يغمز لها وهي تظحك وخدودها يقرصهم الخجل ولفت عنه ،،

خالد : يلا سمعي هالمقطع اهداء لج ...


غلا اسستحت لان خالد مسك يدهاااا وكان الشارع مب فاظي

تموا حوالي الساعه ونص الساعه فالسياره لين الزرع

اخيرآ وصلوا وكانو الثالثين فالوصول ..

اول شي خالهم وعايلته مع بنته وريلها وودلهم ،،

بعدها امه وابوه

وهو وغـلا

نزلو والصبيان دخلو الشناط والجووو كان حلوووووووو

سلمو عليهم وقعدوا ،،

خالد كان شكله يجننننننننننننننننننن

لابس بنطلون جينز وتيشيرت نص كم اسود عليه شخابيط على الجتف بس

ولابس نظاره عاكسـه ومحلق فرررررررررش ،،

غلا تطالعه وهي مطقمه نفس نظارته ويظحك لها وتبيين الغماااازه شحلوها

ترد تظحك له وهي مستحييه اشكره يشوفونهم ..

خاله : بسك بسك وانت تتبسم للبنت

غلا خلاص غاصت فخجلها ملامحها ماتبين ههههه

خالد استحى بعد بس : ههههههه انتوا شعليكم يبا مررررتي قومي قومي غلا

غلا قامت
خاله : ويين ؟

خالد : بدخل داخل

خاله : ليش خلكم ويانا

خالد : ماعليه شوي ورادين لكمم

خاله : ههههههه خلاص براحتكم

دخلت غلا داخل البيت ولقت بنت خال خالد مع ريلها يلاعبون ولدهم الصغير

ريلها فهد : هلا والله ، هلا بخالد اخيرآ شفناك يالمعرس

خالد يسلم عليه : هلا ،، هلا فيييك ،، انت اللي منخش عنا ..

غلا تسلم على غاده ..

قعدوا يسولفون شوي وغلا استاذنت منهم وراحت تبدل

دخلت الحمام وغسلت وجهها وطلعت

طلعت لبست بنطلون معاه قميصه من الخلق الخيشي الابيض

كان حلوو وناعم ..

لبسه ولبست معاه نعال عاديه وانتوا بكرامه

رفعت شعرها ولفت شيلتها ،،

تعطرت ونزلت لهم مالقت الا خالد ..


غلا : ماوصـل عمي

خالد : يه يه شحلاتهممم الكاشخييييييييين والله

غلا : هههههه ، خاالد من صجي ماوصل؟

خالد : لا حبيبي ماوصل .

غلا : ااها

وقعدت حذاه على الكرسي ..

خالد : ماتبين نتمشى بره ؟؟

غلا : يـلا . !

قامت مع خالد وطلعوا وهو ماسكها ..

ولد خاله مع اخوه كانو اعبط 2 ..

تميم و عمر ..

عمر : تكفووووووووووون عطونا من ماعطاكم الله

" عمر كان اصغر من غلا بالـ16 ومستخف عليها يغازلها جدام خالد وشكثر يجعمه "

تميم : واذا عطيتوه انا ابي بعددددددد لاتنساااني

خالد : انجلع زيييييييين انت وياه يلا يلا

مشوا عنهم وخلوهم " غلا وخالد " ..

قعدوا يتمشون فالمزرعه ووصلوا لفضـا ، ارض فاظيه مافيها حد غير الخضاار ..

غلا وقفت جدام خالد : الله اول مره اشوف هالمكان روعـــه

طاحت شيلتها شوي وخلتها عيزانه تلفها ومحد وياهممم ..


خالد شالها بقوه وانتثر شعرها واستخف ..

غلا كانت بس تطالعه ونظراااته خبيثه

غلا تظحك وهي ترجع راسها على ورا : ممكن تنزلنــــــي

خالد : حريمتج ..

غلا : ههههههه خالد تكفى

مشى خالد وهو شايلها :


غلا : الله علييييييك

خالد : أي والله الله علييي شكثررر احبج

غلا : وانا بعد احبك بس نزلني خالد احس شوي وبطيح

خالد : انتي في ايدي امينه لا تخافيييييين

غلا : عمري نزلني تكفى (تمثل انها بتطيح تتعلق فيده ) خاااااااااااااالد

خالد نزلها شوي شوي جنه منزل ياهل ..

خالد : يلا هاتي اجرتي؟

غلا : ههههههههههه (وهي تعدل قميصها ) شنهي أجرتك ؟

خالد : 22

غلا : اف مو جنه وايد

خالد :أي مو وايد علييي ادري الله يسامحج

مشى خالد ووقفته غلا ، مسكت يده : خااالد بكيفك انت قلت الكلام وصدقته

خالد مايرد ويمثل انه زعلان موطي راسه ومنزل حواجبه ظابط دورره

غلا تبوس خده بسرعه وتقول فاذنه : خلاص ماعيدها

لين الحين خالد زعلان ردت باسته : ماقدر على الـ22

خالد مسكها قبل لاتطير منه وفرررص خدودها

غلا : آآآآآي خالد قلت لك لاتسويها ، احح

غلا احمررررررررت خدودها من فررصته عدل جنها حاطه بلاشر بخرعه ..

غلا تهف على خدودها وهي ميته ظحك وياه : احح الله يساامحك هههههههههههه

خالد : فديتتتتتتتهم ياناس شلون حلووووووووووووووووووووووووويييييييييييييييين

غلا : بس اوووووووووووووووش

خالد يحط يده على حلجه ..

خاله : بسك بسك خل بنت الناس فحالها وتعالوو تغدوو

غلا : عمي سعود ،، عمي سعد ماوصل ؟

سعود : هذاني اتصل فيه مسكر موبايله .

غلا حطت يدها على قلبها : انشالله خيــر ..

خالد : يلا غلا تعالي تغدي

غلا : لا مابي خالد بنطر عمي

خالهم : تعالي الغدا شين لا برد

غلا : لا ماعليه عمي بنتظر عمي سعد ..

خالهم : خلاص يبوج اللي تبينه ..

قعدوا تغدوا وغلا لا قاعده على الكرسي وطاوله ومجابلها عمر الصغير تسولف وياه ..

وعمر متسبه مب مصدق انها تكلمه وخالد مطنقرررر عليه ..

غلا كانت حاطه يدها من تحت وجهها على حنجها يعني سرحانه

( اففف وينك عمي؟ ليش تأخرت ! انشالله مافيك شي ... الله يستــر )

كانو قاعدين فمثل بلكون مسوره كبيره شوي تطل على الزرع كله



وعلى مدخل المزرعه

راحت وقفت وهي ماسكه فالسور يمكن عمها جاي والسياره مبنجره ..

خالد جاها من وراها ولمهااااا

خالد : آآآآآخ الغدااا نفخني

غلا تربرب على يده وترجع تطالع : فيه العافيه ، فيه العافيه

خالد يصير حذاها بس ظهره على السور ويكلمها : شفيج عمري بيجي عمي ريحي عمرج

غلا : خالد الوقت بيظلم وهو ماوصل ..

خالد : ماعليه عمري عمي سعد لاتحاتينه رجال ماينخاف عليه

غلا هزت راسها وقعدت تمشي مع خالد لداخل البيت

دخلوا يرتاحون ..
خالد غط له شوي وغلا ماقدرت تحس قاعده على نارررر ..

بدلت ولبست جلابيه الوانها قاتمه حيل

قام خالد وهي تشيل ملابسها

خالد : ها عمري ماوصل عمـي ؟

غلا : لا خالد لين الحين الله يخليك شوف شالسالفه

خالد : حاضر حبيبتي بس انتي ارتاحي لاتوترين عمرج شوفي شكلج شلون متخرعه

غلا : واللي يسلمك روح شوفهم

خالد : انشالله بس اصلي بطلع انا بنفسي ادوره

غلا : بسرعه خالد

خالد : انشالله ياعمري انشالله

صلى خاالد ومن سلم وقفته غلا

غلا تدزه : يلا يلا روح خالد

خالد : هههه زين زين سويجي داخل

غلا تركض تجيبه له : يلا خالد انا بنطرك هني كلمنييي اذا لقيته

خالد :انشالله يالله فمان الله

نزل خالد وشاف ابوه ،،

سعود : وين رايح ياخالد ؟؟

خالد : بروح ادور عمي يبا غلا خايفه حيل عليه

سعود : زين تسوي كلمني اذاشفته لانه مسكر تليفونه

خالد : انشالله يباا ..

ركب خالد سيارته

ومشى فيها

مشى اول شي فالزرع كله

مالقاه راح عند مواقف السيارات يدور يمكن سيارته هني وهو واقف عندها

هم محد سأل الصبيان كلهم محد

طلع عند حدود الزرع يمكن مبنجره السياره شي ،،

مافي ماله اثر

مشى على طريق الزرررع كله وظرب الخط كله مره ثانيه

هم ماكووووووووو حد


راح خالد وتم ساعه وهو يدوره

رجع وقال لهم انه مالقاه .. كلهم صادهم احباط خصوصآ غلا قالت خلاص اكيد عمي فيه شي

دخل المطبخ ودعس راسه فالثلاجه يدور شي يشربه ريجه نشششف

جاته غاده وهي مب مصدقه للي بتقوله

لف عليها خالد وهو متخرع : غاده ؟؟؟؟؟؟؟ شفيج؟؟؟؟؟؟؟؟

غاده : سعد ياخالد سعددد


خالد : عمي سعد ؟؟؟؟ شفيه تحجييييييي

غاده : سووووووووى حاااااااااااااادث

خالد : شنووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووو وووو

غاده : كاهم الشرررطه متصلين يقولون انه ماااااااااات

خالد : شنووووووو شتقولين انتي عمي سعد توني محاجيه (خالد يهزها ) انطقي غاده

عمي سعددددد وينه

غاده توخر عنه وهي تصيح : والله ماجذب عليك روح شوف عمممممي توهم متصلين له

يقولون سوى حادث (تشهق ) وطاح عليه عمود الليت اللي بالشارع ومااسعفوه الا وهوووو

خالد : هوووووو شنو تحججججججججججججي الله يخليييييج مابقت فيني اعصاب

غاده : متوووووووووووووووفي

خالد : شتقوليييييين ، شقول لمرتي شقول لغلا ، والله لاتجن والههههههههه

خالد يركض مثل المينون لابوه وعيونه متروسه دموع بغضب

خالد : يبااا صج الي يقولونه !!!!!!!

سعود بحزن: لا اله الا الله ، امش خنروح المستشفى يلا

خالد : يبا من صجك انت عمي سعد توفى !! شقول لمرتييي شقول لها

سعود : اييه ياخالد ، الله يعينك على مابلاك

سعود كان فحالة صدمه مب عارف يتحجى فقد كل اخواااانه كلهم راحووو وخلوه بروحه !!

غلا كانت فالصاله الفوقيه ماتدري عنهم معاها لطيفه وعمر

دخل خالد وعيونه فيها كلام وحزن وغضب منظره يشيب القلب

غلا متخرعه والصيحه واصله : وينه عمي؟؟؟ عمي وينه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

خالد : غلا طولي بالج

غلا : تحجى خااالد الله يخليك

دخلت غاده مع ريلها وهي تصيح

غلا تصرخ : تحجووووو عمي ويييييييييييييييييييييييييييييييييينه

فهد ريلها بانكسار : سووى حادث والله يرحمممه

غلا صادتها حالة ذهووووول انهزت وطاحت بكيانها على الكرسي

غلا : شنوووووووو عميي انا!!!!!!!!!

خالد يقعد عند ريلها : تكفيييييين عمري الله يخليج لاتسوين بروحج شي

غلا بدت دموعها تصب من عينها بشكل غير طبيعي جنهم شلال

غلا : عمي سعد خلاني؟؟؟

خالد اللي كان مب مصدق شلون توفى طاح على ريل غلا يحبها

خالد : غلا وغلاتي عندج لاتسوين شي بعمررج

غلا : شسوي؟؟؟ عمي راح خالد ، ابوي سعد راح!! من صجكم ؟؟

طلعوا كلهم وغلا لين الحين تصيح ..

شوي انقلب الصياح كله صراخ

غلا بدت تنوح بشكل غيير طبيعي على عمها

وخالد متقطع قلبه علييييييييييييها


غلا : اطلععععععععع روح مابي اشوووووووووفك روووووووح

خالد : وين اروح غلا شلون اخليييييييج

غلا : اططططططططططلعععععع خاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااالد

خالد طلع وهو مب مطاوعه قلبه


طلع ونزل على الدرج عيونه تصب دموع ويمسحهم بسرعه

مايحب حد يشوف دموعه

غلا كانت تسحب عمرها لين الدرج

فنص الدرج

صرخت : خاااااااااااااااااااالد

وطاحت على الدرج رن راسها بحد الدرج ورااحت فيها ، اغمى عليها

خالد صرخ : لاااااااااااااااااا غلااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا

تجمعوا كلهم بس فهد وسعود راحو للمستشفى

حاولوو يصحونها بس مافي فايده شالها خالد وبسرعه للمستشفى

الطريق كان طويل وطول الطريق خالد يحاول يصحيها

اخيرآ وصل

فتح خالد باب الطوارى وهو شايلها ويصرخ عليهم

جابو السرير وانقلوها لداخل الغرفه ،،،

خالد كان يمشي فالممر يروح ويرد وهو على ناااااااار

شاف ابوه وقال له ان غلا هني وهي طايحه

راح و شافو عمهم بالياالله تعرفو علا ملامحه ..

خالد حاول يمسك نفسه لاخر درررجه ،،

 
 

 

عرض البوم صور رجاوي الشريف   رد مع اقتباس
قديم 01-07-08, 11:18 AM   المشاركة رقم: 9
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Feb 2008
العضوية: 66012
المشاركات: 15
الجنس أنثى
معدل التقييم: رجاوي الشريف عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 11

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
رجاوي الشريف غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : رجاوي الشريف المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

خالد ماسك نفسه لين الحين

شريط حياته مر عليه وهو مغمض عينـه

آآآآخ يالدنيا ليش جذي تاخذين منا الي نحبهم !!

غلا ياربي غلا شقول لها شلون اتصرف وتوها طاردتني

بس انا شسويت ماسويت شي

توني توني مكلم عمي شلون جذي

انا لله وانا إليه راجعــون ،،

كملوا الاجرائات اللازمه وطلعوا راحو لغلا

دخل على غلا ولقاها قايمه ارتاااح

وقالت له الدكتوره لازم ترتاح

وهي ماتبي تقعد فالمستشفى

خالد : حياتـي لازم ترتاحين تقعدين لج كم يوم هني

غلا صاحت مثل اليهال ، تقطع القلب حالتها ، وهي تصيح تقوله مابي طلعنيي

خالد حسها جنها ياهل مو مرته ، شلون جـذي ياربـي

.*.*.*.*.*.*.

مسكينه هالغلا كل اللي يحبونها خلوها وراحوو

امها وابوها والحين عمها ابوها سعد اللي رباها خلاها وهي تنطره على الغدا

ركبها خالد السياره وسكر الباب

وراح ركب السياره

غلا طول الوقت تصيح بس تصيح

خالد : ياعمري طولي بالج تكفين

غلا : خااااالد عمممي رااح ،عمي راح عني ليش اعيش؟

خالد : لا ياعمري لاتقولين جذي انا وين رحت تروحين واتم انا مع من ؟

غلا : وانا ليش عمي خلاني ، انا حتى ماودعته

خالد : غلا تكفين ماقدر على حالتج جذي انا قلبي يعورني عليج لاتسوين جذي

غلا سكتت وقعدت تصيح وهي غرقانه فدموعها ،،

وصلو للبيت وخالد هالمره خلى السياره عند الباب مو فالباركنـg

نزلها خالد وهي مو قادره تمشي تحس تعبانه بتنهد وتطيح مره ثانيه

دخلو البيت وعلى طول قطت عباتها لان حستها ثقييله حيل عليها شال خالد عباتها من على الارض

وشالها لين الدار وهي تصيح

سدحها على السرير وهي تصيح تعبانه تبي تغمض جفونها بس دموعها تمنعها ،،

خالد حط يده على جبينها يمسح عليها ،،

قعد خالد يقرى عليها ونامت

خالد قعد طول الليل يطالعها وهي نايمـه ،،

يمسك يدها وهي نايمه وهي مثل اليهال تلم يدها على يد اللي يمسك يدها ،،

يبوس راسها

ماقدر يمسك نفسه وطاحت دموعه على عمه وعلى مرته اللي انعفست حالتها ،،

قعد على السرير وحط راسه بين كفووفه

مب مصدق الكل منذهل من الخبر

قعد يفكر فالبلكوونه وهو يدخن زقاره ورا الثانيه لين خلص الباكييت ،،،

طلع عليه الفجر واذن دخل الغرفه وسكر البلكوونه

لبس ثوبه وغطى غلا عدل وراح للمسجد

رجع ونام له شوي

قام الساعه 8 وماراح الدوام

قام شاف غلا نايمـه وخلاها ماقعدها ،،

يبها تنام وترتاح وتنسى كل شي بس لايصير فيها شي

طرى عليه عمر ، شلون الحين هذا مادرى بالخبر؟

نعلمه؟ ولا نخليه !

اكيد بيزعل ان ماقلنا

اتصل وشاور ابوه وقال له لا لازم تعلمـه ،،

خالد تنهد واتصل

نطر لين لقط الخط

خالــد : الووووو !

عمر : هلا والله هلا بخـالد شلونك حبيبي

خالد : حمدلله ، انت شمسوي

عمر : خالد شصاير؟ شفيه صوتك !

خالد : ها لالا ماكو شي لاتخاف كلنا بخير

عمر : صوتك مايطمن يخوك

خالد : ليش يبا شفيه صوتي

عمر : مادري !

خالد : يتراوالك انا بس متصل حبيت اسلم وبس

عمر : ماتقصر حبيب قلبي

خالد : جامعتكم مسكره اليوم ها

عمر : أي والله اجازه

خالد (لالا يبا انكدها عليه ليش ) : ايي خلاص عيل اخليك انا


عمر : اوووووكيي حبيب قلبي سلم عليهم واحد واحد ابوي وامي وبنت عمي وعمي سعد ويدتي

خالد ( عمـي سعد ! ) : أي انشالله يبلغ مع السلامه

وسكرررررر

عمر : اف حتى مانطرني اودعه

جاسم : منو

عمر: اخوي

جاسم : اها

دخل خالد الغرفه وطلع له شنطه صغيره

غلا قامت على قرقعة الاغراض

غلا بظيقة النوم : وين بتروح .؟؟

خالد : بسافر لاخوي؟؟

غلا : تسااااااافر!!!!!!!!

خالد : شلون اقول له عن اللي صار ماقدر اقوله على التليفون

غلا : انت شنو تسافر واحنا بهالظروف ، شفيك !

خالد فكر ( أي صح) : مب مسافر اليوم اخر الاسبوع

غلا : لك قلب تسافر وتخليني؟

خالد : من قال بخليج بتجين وياي

غلا : مابي اروح

خالد : غلا كبري عقلج ولا تخليني افقد اعصابي لاني متوتر لاخر درجه

غلا لفت عنه ولا كلمته وقامت للحمام

صاحت من كل قلبها

وطلعت من الحمام

خالد شافها واعتفس ويهه ( بعد صحتي ) ..

لبس ثوبه وحط غترته بدون عقال

خالد : بتمشين وياي ؟

غلا : ليش عبالك عمي سعد بيمر علي !

خالد عوره قلبه زين ليش تقولين لي هالكلام مب انا اللي ذبحته والله : .....

خالد : بنطرج تحت

نزل خالد وشرب البلاك كوفي وهو واقف

غلا لبست جلابيه سوداا ولبست عباتها ولا حطت ولااشي

ونزلت ..

فالطريق ،،،

غلا : اليوم الدفان !

خالد مسك قلبه : أي عمري اليوم الساعه 11

غلا صاحت من قلبها : يعني عمي رااااااح عني خلاااااااانني

خالد : لا ياعمري انا وين رحت لاتقولين جذي

غلا صاحت وخالد ماعرف شيسوي بس يهديها وهي تزيد

لدرجة انه شك فكلامه خاف لايكون يزيدها وهو على باله يهديها ،،

وصلوا للبيت العود اللي فيه عزا النسوان ونزلها خالد وهو ماسكها

الساعه كانت 10 ،،
خالد باس راسها : حياتي انا بجيج العصر ، تكفين ريحي عمرج

غلا بس تنشف دموعها اللي من تجف الاولى تنزل وراها الثانيه

خالد يمسح دموعها : حياتي عشان خاطري

غلا ماقدرت تمسك عمرها ولمت خالد وتمت تصيح بحوش البيت

خالد تم يمسح على راسها وهي تصيح وتقول كلام يقطع القلب

غلا : عمممي راح ياخاااالد ، مابي ادش هالبيت وهووو محد راااح ياخالد

ودني له ودننني له خالد بروح وياك عشاااني

خالد : مايصير حياتي مايصير ياعمري المكان كله رجال وين تروحين

غلا : بشوف عممي تكفوووون ماشفته قلبي بيتقطع على ماشوفه الله يخليك

خالد : حياتي عشان خاطري خلاص طلبي له الرحمه

غلا ماقدرت وقعدت تصيح وخالد دخلها لين البيت

يدتهم كانت تصيييح عليه بس ترد تسكت شوي

تغريد كانت مثل المينوووووووونه تصيح من جاسي قلبها وهي فحظن امها

ولطيفه قاعده على كرسي بروحها وتصيييح

خالد ( يالله جاتكم اللي تكملكم )

غلا راحت عند عمتها ولمتها وتمت تصييييييييييييييييييييييييييييح بحظنها

من زمان غلا تبي هالحظن من زمااااان ..

قعدت غلا وخالد حب راسها وقال لها كلمتين يالله يهدونها

بس مافي امل حب راس يدته وعمته وطلع عنهم للدفان

مر ابوه وريل تغريد كان فبيت سعود لان عزا الرجال هناك مر عليهم وخذهم ..

قال لابوه انه بيروح لاخوه عشان يقوله الخبر وبالمره يجيبه

سعود : احجز تذكرتك اليوم وجيبه عشان يكون ويانا فالعزا ..

خالد : وغلا يبا وين اخليها

سعود : خلها فالبيت العود عمتك هناك

خالد : يبا مو زين لها هي وايد تنوح عليه اخاف اخليها فبيته

سعود : خلاص ودها وياك

خالد : ماتبي تتحرك من مكانها يايبا

سعود : والله كيفك انت وياها

خالد : خليفه ياخي شور علينا ( يكلمه وهو يطالعه فالمنظره)

خليفه : رايي من راي بوخالد خلها فالبيت العود

خالد : على خيير

نزلوا للمقبره ونزلو سعد لقبره

يالله خالد شنو عوره قلبه على المنظررر

سعد اللي امس ويانا نسولف ونظحك كاهو فبيت شبر فشبر

راحو كلهم وتم خالد يقرا على قبره وحط حذا قبره حصا كبيره عشان يعرفه اذا جاه مره ثانيه

سعود دمعت عيونه بس محد شافها لانه غطاهم بغترته ،،

ردوا للبيت وقعدوا يستقبلون الناس للعزا ،،

خالد اتصل فالسفريات وحجز تذكره وقال له العصر بيجي يدفع لهم

.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.

البيت العووود كان كلـه نوح والكل يصيح

غلا كانت لامتها ام عاليه وهي تصيح وعاليه تهديها وتصيح على صياحها ،،

على العصر غلا وعاليه دخلو دار غلا

عاليه : بس ياغلا بس ياحبيبتي مب زين اللي تسوينه

غلا : خلينيييي عاليه خليني انا من قالو لي الخبررر عيني ماوقفت خلووووووووني

عاليه : مب مخليتج ، ياعمري هذا يومه وكلنا ماشين على هالدرب ..

ذكري الله وقولي الله يرحمه وينور عليه قبره ..

غلا من سمعت كلامها حطت راسها على السرير تصيييييييييح من كل قلبها


اليوم الثاني خالد ودع هله وراح المطار على اول طياره لامريكـا ،،

بعد ساعات متواصله من الطيران يوم كامل له وهو قاعد

وصلووو

ونزل ركب فالسياره ووصلوه للمطار

وكان ينتظره واحد

خذه ووصله لين شقة عمر ..

كان خالد بثوبه فصخ نظارته السودا ورن جرس الشقه ،،

عمر : جسوم عازم حد ؟

جاسم : لا والله

عمر : من جاينا ؟

جاسم : شدراني ؟

قام عمر وهو يدندن

" لاتذكرني بحبك ياغناتي لاتذكرني بماضيك الجميل "

نسى كل الحروووف نسى كل الكلمات نسى عمره اسمه نسى اهله من فتح الباب

عمر بصدمه كبيره : خـــــالد !

خالد بحزن : هلا عمر ..

عمر : أهلين حياك

دخل خالد وسحب عمر شنطته الصغييييييييييره ..

دخل وسلم على جاسم وقعد على الكرسـي

جاسم : خلاص انا اخليك عمور

خالد : لا خلك شدعوى

جاسم : لا ماعليه يمكن سالفه خاصه انا استأذن

عمر : خلك مابينا شي

قعد جاسم بس ماكان يبي ..

خالد : شخباركم شمسوين ؟

عمر : طيبين ، خالد شفييك

خالد وقف على حيله وعطاهم ظهره وهو ماسك الكرسي ..

خالد : عمي سعد

عمر يطالع جاسم : شفييه

خالد : عطاك عمره

عمر طاح على الكرسي: ها ! عمي سعد ( غلا ، شحااااااالها غلا بعد هالخبر ) !

خالد : يلا وانا جاي اخذك نرد قطر وبعدها ترد تكمل

عمر : انا لله وانا اليه راجعون شلون جذي

جاسم : الله يرحمه والبقى فراسكم .

خالد : انت تركي؟

جاسم : لا انا جاسم

عمر انصدم اكبر صدمه جاته فحياته ( جفـون عينـي لين الحين مارتاحت )

عمر : خالد

خالد : هلا

عمر : بنت عمي شلونها

خالد :اييه ياخوك الله يعيين تخيل يوم كنا بالمزرعه طاحت على الدرج وراسها رن على دراجته

عمر : اوف صار فيها شي؟

خالد : ضربه خفيفه بس حمدلله مافي شي جايد

جاسم يصاصرر عمر : صدقني مالي لزمه خلني اروح باجر امركم واودعك

عمر مايعبر كلش

جاسم : من رخصتك ياخالد مع السلامه ، وعظم الله اجركم

خالد : اجرنا واجرك يالغالي

جاسم : فمان الله

خالد : مع السلامه

طلع وسكر الباب

========================================

اول لقا بين الاخوان جذي حتى ماسلم عليه ناسي كل شي خالد فكره كله باللي ييصير وبمرته

قام خالد شال غترته اللي صارت بدون عقال وقطها على الكرسي

عمر : و شلون شصار ؟

قاله خالد كل السالفه

وكل منهم سرح فهمووومه

بعد ماخلصوا من العزا تم عمر وياهم يومين بعدها رد لدراسته ..

رجعت غلا وخالد لبيتهم ..

غلا لين الحين ماقطت الاسود والحزن ساكن ملامحها وكلهـا ،،

خالد دخل على غلا وهي تصييييييح ..

راح وقعد على السرير وتفاجىء

غلا : اصلآ كل اللي صار بسبتك مادورته عدل ، اطلللللللع مابي اشوووووووفك

خالد فاتح عيونه : بسبتي؟ انا ياغلا ؟

غلا : أي انت ، اطلععععع عني اطلع

خالد : بطلع بس حطي شي واحد دوم على بالج ، عمي مات فيومه وانا مالي دخل باللي صار ، عن اذنج

ورقع الباب وراه

غلا تمت تصيح وتدفن ويهها بالمخدات ماتعرف شتسوي

خلاص انهاااااارت من قلبها
رن تليفون غرفتهم وشالته

غلا وصوتها يبين انها صايحه : الووو

عاليه : حبيبتتتي غلاااا ، شلوووووونج

غلا : أهلين عاليه ، انا طيبه ، شلونج انتي وخالتي؟

عاليه : نسأل عنج بعد عمري

غلا : ماتقصروون ، من طيبكم

عاليه : اقول غـلا

غلا : هلا

عاليه : فاظيه بعد المغرب؟

غلا : أي حيياج بنطرج

عاليه : وخالد ؟


غلا : سكتي توني طاردته هههه مالي ويه اكلمه ..

عاليه : خستج ليش

غلا : مادري عاليه ، هو السبب هو مادوره عدل لو دوره جان لقاه وما صار اللي صار

عاليه : زين؟

غلا : من صجي علوي

عاليه : تراج بديتي تخربطين غلوي

غلا : ماخربط من صجي عاليه

عاليه : والله تخربطين انتووا اصلآ لحقتوا عليه متأخر وريلج طلع يدوره متأخر

غلا : اففففففف

عاليه : لاتتأفأفين كلامي هو الصح وانتي قاعده تظلمين ريلج على شي هو ماله يد فيه

غلا صاحت : ماااااااااااادري علوي مادري

عاليه : لاتصيحين غلا روحي شوفي ريلج وينه واعتذري له يلا من رخصتج

غلا : انشالله ، مع السلامة

وسكروا .,.,.,.

نزلت غلا تدور خالد وقالت لها الخدامه انه قاعد فالصاله

خالد كان كالعادة زقاير + بلاك كوفي

غلا ماعرفت شلون تراضيه

بدون لايحس جاته من ورآه وشالت الزقاير من يده

على رغم الحزن اللي فيه ارتسمت ابتسامه عذبه على شفته..

غلا قعدت على ريل خالد

خالد يبي يزعل مب قادر ، اخيرآ طلعت من اللي هي فيه

خالد : الله حيهمم

غلا : خالــد لاتزعل على اللي سويتـه ، انت ادري باللي انا فيه

خالد يرجع شعرها ورا اذنها : من قال اني زعلان ؟

غلا : اكيد مو شايل علي؟

خالد : سمعتي حد يشيل على غلاه ؟

غلا ظحكت له ورجعت تذكرت

خالد : يصير انتي بعد تنسين ؟

غلا : بتناسى عشانك

خالد يلمها : حياتي انتي والله ، الله يخليييج لي ..

غلا : تذكر خالد (تقوم عن صدره) ، كنتو كله تتهاوشون لما عمي يقولي كلام حلو !

خالد عوره قلبه : أي حياتي اتذكر وبتم اهاوش أي حد يقولج كلمه حلوه الكلام الحلو تسمعينه مني انا بس

غلا ظحكت له وقامت عنه ،، خالد مسكها من يدها

خالد : بتخليني؟

غلا : بتجيني عاليـه

خالد : بختج ياعاليه

غلا ظحكت له ومشت لدارهم

من دخلت قفلت الباب ورجعت تصييييح

خالد عنده نفس حنج عمه سعد شوي مرتفع والرقبه طويله

انغصت من اللي شافته خالد طول الوقت جدامها بس اليوم فتحت على هالشبه اللي فيهم

ياربي ليش جذي ،،

غيرت ملابسها وغيرت الاسود بس هم لبست غامق

لبست جلابية بنفسجية غااااااااااااااااااااامقه مايله للسواد

لونها عجيب.

لبست خاتم شاريه لها خالد كله الماس على شكل دمعه ونازله منه مثل الكراكيش ألماسيه

حطت بس دهن عود ورا اذنها ونزلت

شافت خالد لين الحين ماطلع

غلا : مارحت ؟؟؟

خالد خاف تطرده : بعد بتطرديني

غلا راحت ولمته : ههه لا بس الحين بتجي عاليه

خالد : انشالله بطلع ديري بالج على عمرج وتكفيييييين ارتاحي

غلا : ماطلبت ، لاتتأخر

خالد : حااااااضر ، من هالعين قبل هالعين

ابتسمت له وراح ..

فتحت باب الغرفة الكرستاليه وقعدت فيـها

تفكـر ..

قعدت وهي تطالع كل شي بس ماتدري شتطالع ..

( عمي راح ، أبوي راح عني ، امي راحت عني ، كلهم راحوا عني

أنا لو فلحظه أفكر ،، إن انفصلت عن خالد ماعندي أهل! عمي سعود لطيفه بتغيره عليه

مثل ماغيرته علي وعلى ولده ...

ليش خليتني عمي؟ وأنت اللي وعدتني انك ماراح تخليني انا الحين بس لخالد قبل كنت انت اهلي

انت اللي ازورك كل خميس الحين لو خالد خلاني وسافر اتم مع منو عمي؟؟؟ )

وتمت تصييييييييييييييييييييييييييييح مب قادرة تمسك عمرها ،،


طقت عاليه الجرس وفتحت الخدامة الباب

دخلت عاليه وجاتها غلا سلمت عليها وحضنتها بقوووه وطبعا صاحت

عاليه : بس غلوي مابي كل مره اشوفج تصيحييين


غلا تنشف دموعها : زين زين ،، Rooooze

جات روز المدبدبه .. : Yes madam

غلا : شتشربين علايه ؟؟

عاليه : أي شي عادي

غلا : Roze, Bring the drink for us , please

روز : Ok, One sec madam

راحت وجابت لهم الـ Tea مع حلوو التوفـي مسوينه صغار Mini Tofie

عاليه جنت عليه وخلصت الصحن ههههه

غلا كلت وحده وماقدرت تمسك عمرها

دخلت الحمام ترجع ..

عاليه تخرعت : شفيج غلوي ؟؟؟

غلا : ماادري مافيني شي

عاليه : شنو مافيج شي شوفي لونج شلون صار ، بطنج فيه شي؟

غلا : مادري يمكن الحلو فيه شي

عاليه : كاني كلت مافيني شي

غلا : خلاص سكتي مافيني شي

عاليه : مب كيفج يلا امشي

غلا : وين بعد

عاليه : بنروح نشوف شفيج

غلا : لا مابي بنطر شوي اذا ماصرت احسن نرووح ..

عاليه : بننطر وبس قولي آي اسحبج من شعرج ..

غلا ظحكت وتمو يسولفون وغلا تمسك نفسها عن كل شي

تعشت عندها عاليه وقامت عشان تروح

فتحت الباب غلا الا خالد فويهم

استتتتتتحى عباله راحت بس هي توها بتطلع

خالد وخر شوي عنها ..

عاليه : يلا مع السلامه

خالد : شلونج ياعاليه؟

عاليه : الله يسلمك ،، خلاص نشوفج على خير غلا

غلا + خالد : فمان الله

خالد طالع غلا لان طلعت نفس الكلمه

غلا استحت ونزلت عينها

دخل خالد وسكر البــاب


.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.

الساعه 1

خالد رد من دوامه ولقى غلا نايمــه ..

راح بدل وطلع لقاها قايمه ..

غلا : خالد ؟؟

خالد : هلا

خالد : انت وصلت ،، كم الساعه ؟؟

خالد : وحده وربع ..

خالد : اففف ليش جذي طولت بالنومه

غلا قامت بس تحس راسها ثقيييييل ..

خالد : يلا بنطرج تتغدين معـأي ..

غلا : انشالله بس دقايق ابدل وانزل لك

خالد : لا معليه بنطرج بالدار وننزل مع بعض

غلا ماردت وقامت الحمام غسلت وبدلت لبست جلابيه لونها ذهبي معتق مع الفوشي الغامق

خالد : مبرووك قطيتي الاسود
غلا حزنت اكثر من قبل

خالد : شفيج ياعمري

غلا : مافيني شي ، خل ننزل

نزلو وهم يتغدون بتوتر ..

خالد عشان غلا تظاهر انه مايبي ينام وقعدوا طول الظهر سوالف ويحاول يظحكها ..

خالد غلبه النوم وانسدح على السوفا وراسه بحضن غلا ..

قام خالد على اذان العصر وراح صلى وبعدها قعد يشرب البلاك كوفي بس بدون زقاير

لان غلا معاه

غلا انسدحت وخالد يسولف وياها على الكرسي الثاني وهي حاطه يدها على بطنها ..

خالد : اخليج انا الحين عمري ، عندي شغل

غلا : متى بترجع ؟

خالد : امممممم بالكثييير على العشاا

غلا : اوكي

خالد : ماتبين اوديج مكان ؟؟

غلا : لا بقعد فالبيت

خالد : بروحج حياتي؟


غلا : ماعلي شر لمن بروح؟ عمي سعد محد

خالد ماعرف شيقول : اللي تشوفينه .

راح خالد ورد على صلاة العشا شاف غلا محد

سال الخدامه قالت له من طلعت راحت الدار ونامت

خالد فتح عيونه : نامت !!

خالد ( والله ماخليج ، سكت عن هالسالفه قبل لكن اليوم لازم اعرف شفيج من امس لين عصر اليوم نوم

قلنا تعبانه لكن من قريب المغرب لين العشا هذا شنووووووووووووووووووووووو )

دخل خالد وغلا فنوووووووم عمييق

خالد بهمس : غلا ،، غلاا ، غلااي !

غلا تتقلب : هممممم

خالد : قومي حياتي

غلا : بعد شوي تعبانه

خالد : يلا قومي بنطلع

غلا : .................

خالد : يلا قومي

غلا فتحت عينها بكسل وجفونها ترد تنصل وتفتحهم تحس غشاوه مغطيه عيونها

غلا : ويين؟

خالد : قومي وبقول لج

غلا : انشالله

قامت غلا ودخلت الحمام غسلت وجهها وطلعت

غلا : آمر

خالد : بنروح المستشفى

غلا انصب قلبها : ليش شصاير بعد ؟

خالد : بس ابي اشوف شفيج مو طبيعيه حالة النوم وياج

غلا : مافيني شي خالد ..

خالد : مو بكيفج هذيج المره طوفتها لج لكن هالمره وراسج مامشيها

غلا : خالد عفيييييفه

خالد : No way يلا بنتظرج

غلا : افففففف

بدلت ولبست جينز وقميص اسود ولبست عباتها

ركبت السياره وصلوا المستشفى ..

النرس : مدامة خالد الـ .....

خالد : يلا مدامتي تفضلي

دخلت غلا وخالد ينتظرر

ربع ساعه وافتحت النرس الباب .. : اتفدل ..

شالو الحاجز وشاف غلا على السرير تسكر ازرتها ..

خالد : خير دكتوره شفيها؟؟

الدكتوره : هي من متى عندها حالة هالنوم ؟؟

خالد : من فتره طويله بس هي مارظت نجيبها

الدكتوره : اها اها ، خلاص عيل

خالد : شنوو

الدكتوره : الف مبروك

خالد والظحكه المكاره على وجهه : شنووو !

الدكتوره : مدامتك حاااامل

غلا اللي خشت ويهها من الفشششله

خالد وقف على حيله : صصج ! حاااااااااااااامل؟؟؟

الدكتوره : أي صج

خالد :ايوااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ، أخيرآآ

الدكتوره : يلا عاوزه الحلاوه؟

خالد : افا عليييييييج

يروح لغلا ويرفع يدها يبوووووسها وهويترووووووحها

خالد :احبببج مبروووك غلاي

غلا نست كل شي مب متذكره غير انها كانت قبل شوي منسدحه هني والحين تشوف خالد

جدامها يبارك لها انها حامل ..

ركبت السياره وخالد مب مصدق يصارخ وحاله

غلا : بس بس ياخالد حشى سويت لنا عرررس

خالد يدوووس : مووووووووو مصدددددددددددددق

غلا :شوي شوي خالد لاتذبحححنا

خالد : اااااااخ مستانس مستانس تعرفين شنو يعني مستانس

غلا : ههههه زين زين

خالد : سمممممممعي من اليوم ورايح لاتتنفسين حتى انا اتنفس عنج واجيب لج النفس

غلا : هههه شدعوى عاااد

خالد وقف عند محل مجوهرات ..

غلا : لييش؟

خالد : بلا كلام هاتي يدج

نزلت غلا ودخلوا المحل

وشرت غلا طقم عجيييب

الماس مشغول بطريقه حلوه كله مفرغ ..

خذوه وركبوا السياره ..

وراحو مطعم يتعشوون

خالد : اكلي الطاوله كلها ابي ولدي يطلع متييييين

غلا : هههههههههه ياخاالد ،شوي شوي علي

خالد : اوووووف شنو مستانس غلا ، شنوو احبج؟؟؟

قعدوا يتعشون وخالد موت غلا ظحك ..

خلصوا وراحو بيت العم سعود

خالد دخل وسلم

خالد : بارك لي يباااااااا بصيير ابوووووووووو

سعود : صج والله ، زيين الف الف مبرووووووووووووووووك

خالد حب راس ابوه : الله يبااارك فييييييك

خالد : ها يمه مالي مبروك؟

لطيفه : الف مبروك ياخالد .. الف مبروك ياغلا

غلا : الله يبارك فيج ..
قعدوا يسولفون وغلا مرجعه راسها على ورا تفكرر

لو كان عمي سعد موجود كان هالخبر سمعوه غيييييير

الله يرحمك ياعمـــي ويخلي لي خالد [/color]...





شممكن يصير بعد ؟؟

خالد وغلا شمصير ولدهم ؟؟

خالد بيقدر يتحمل غلا ونوحها على عمها ؟

بيخليها وبيتصرف تصرف ( لا تعليق ) عليــه !!!





خالد : يلا غلا مشينا ؟؟

لطيفه : خلكممم وين تو الناس مب متعشين معانا ؟؟

خالد : لا والله يما ،، تعشينا احنا

لطيفه : أي ،، كيفكـم .

غلا : المره الجايه انشالله خالتي (وهي تبتسم لها )

لطيفه : أي قلتيها يعني عقب سنه انشالله ، انتوا واصلين للغير واحنا لا

غلا طالعت خالد ونزلت عينها ..

خالد : يمه ماله داعي هالكلام انتي عارفه اللي احنا فيه ..

لطيفه طالعت السقف وردت تطالعه : والله براحتكممم ماجبركم على وصل حد وانتوا ماتبون

خالد : يالله يبا تصبح على خير (يحب راسه ) ، تصبحين على خير يمه ..

حبوا روسهم هو وغلا وطلعوا ،،

غلا من سكروا باب البيت لمما طلعوا وعيونها تلامع ،،

خالد يقرب منها : شفيــج غلا ؟؟

غلا صاحت : مافيني شي ..

خالد : شلون مافيج ، قاعده تصيحين

غلا : مافيني ، ماااااااافيني

خالد تعوذ من ابليس وراح قرب السيار لين المدخل ،،

ركبت غلا وهم صاخين طول الطررريق ..

غلا توها بتنطق : بـ (تذكرت ان عمها توفى ) ودمعت عيونها

خالد : شنو؟

غلا : لا ولاشي

خالد : قولي عمري شكنتي بتقولين

غلا : لالا ولاشي خالد .

خالد : يعني الحرف طلع بروحه . . !

غلا : كنت بقول ،، مب رايحين لعمي ؟؟

خالد اعتفس ماعرف شيسوي يحسها وايد صغيره ومتعلقه وايد فعمها اكثر منه ..

سكت خالد ومارد على اللي قالته وهو اصلآ سرح ،،

(( لو ابي اشرح لها واقول عن اللي صار ماقدر ، البنت صغيره ، واخاف أي كلمه

تأثر فيها وهي مب ناقصه وتقعد تصيح وانا مابيها تصيح ، ياربي والله تعبت شالحل؟؟

شسوي ؟ ))

خالد : اففففففف شنو مستاااااااااااااااانس ،، احبــــــــــــــــــــججج

غلا ظحكت له وردت تطالع يدها الي شابكتها فبعضهم البعض ،،

خالد : عمري حياتي ، تكفييين ماحب اشوفج جذي والله اعتفسسسس

غلا : ليش مافيني شي انا !

خالد : حلفـي ! وين ظحكتج ، قبل ماكان شي مونسني غير ظحكتج الحين كل ماشوفج تصيحين

غلا : شسوي خالد انت تدري ليش اصيح

خالد : لا اله الا الله ،،،

غلا ( اف ادري عورت راسه بس شسوي شسوووووووووووووووووووي ؟؟ )

وصلوا للبيت نزلوو ودخلووو ،،،

غلا توها بتركب الدري وقفها خالد ..

خالد : وين انشالله ؟

غلا : بصعد الدار !!
خالد يدغدغ بطنه : اهه ماقدر اظحك غلا

غلا : يه ليش !

خالد : تقولين تبين تصعدين الدار !!

غلا رفعت حواجبها : شالغلط يعني ؟؟

خالد : غلا بتذبحيني ياعمري ، شيطلعج الدار على ريلج ،، انتي حامل مو زين لج

غلا : هههههههه، شدعوى مافيها شي

خالد وخر عنها شوي وهي ركبت الدري قط غترته وفتح طقطق ثوبه

خالد : تعالي تعالي

غلا ردت نزلت له : نعم؟؟

خالد : ليش تطالعيني جذي ، يعني كلش اذا طالعتيني جذي بموت ( يبي ينزفزها)

غلا : هههههه ياخالد

خالد : واللهههههههه لاتحريني تقعدين تطالعيني جذي (يقرب منها) ، ترا اروح فيها

غلا توخره عنها : هههههههه .. وتمشي عنه

شالها وحسها شكثر خفييفه خفت اكثر عن قبل ..

خالد : ياويلي ششايل اانا !

غلا : خااالد بدييينا طنازه

شالها خالد ووصلو للدار ، قعدوت على الكرسي وخالد على الارض ..


خالد يحب يدها : الله يخليج ياغلا ، اذا لي خاطر عندج ،، عمي سعد خلاص ، الله يرحمه

لاتصيحين عليه ، النوح اكثر من 3 ايام ياعمري مكروه ..

كلنا على هالدرب محد بيطوفه ، انا وانتي بعيد الشر ، كلنااا ، بدال ماتصيحين وتحرقين قلبج وقلبي عليج

ادعي له ترحمي عليه ، شبيفيدج كثر النوح؟؟ تفكرين ان زدتيه عمي بيرد؟؟؟

لا خلاص عمي راح للي خلقه وخلقج ، عشاني ياغلا ..

انتي خلاص صرتي مسؤوله عن واحد هني (ياشر على بطنها ) لاتضرينه وخليه يطلع على الدنيا

وهو مستانس ، هااي ولددي انا ومابي الهوا يهب عليه .. (يبي يظحكها بس ماقدر) ..

خالد : يلا ظحكــي عشاني

غلا كانت طول الوقت تسمعه وهي مدنعه

رجعت خصله ورا اذنها وتكلمت بصوتها اللي بدى يرتجف مع كلام خالد ,,

غلا : خالد تكلم بالواقع ، انت مفكر عمي سعد كان شوي؟ عمي سعد كان كل شي بحياتي

كفايه اني ماكملت حياتي معاه وسمعت كلامه لانه اطيب واحد فينا ، وجيت بيتكم ، وعشت بين شباب

مع انه ماكان راضي لان مافي حد بيرضى على بنته تعيش بين شباب

خالد يقاطعها : بس احنا عيال عمج

غلا : وعيال عمي ! مو يصير انك تتزوج بنت عمك وخالك وعمتك !

هذي بنظرك انت ترضاها ؟ اكيد لا ..

لكن هو ماقدر يقول شي لانه طيب وعلى نياته عشان جذي محد يسمع له ..

لكن عمي سعود لانه الكبير وكلمته تمشي علينا بدون مايشاور حتى يقرر وينفذ عنا ..

عمي سعد كان كل شي لي ، كل شي حتى لمن تزوجتك ماقدرت ابعد عنه ..

يمكن لاني صغيره ومب متعوده ابعد عنه ، لأن كل شي صار بسرعه

بسرعه دخلت بيتكم بسرعه .... تزوجنا ،، (تصيح) وبسرعه عمي راح

راح وخلاني بروحي ، الله يعلم باجر شيصير انا وحده ماعندها اهل هنيي ماعندي

خالد : وانا وين رحت؟

غلا :

خالد : طلعتيني بره الحسبه !

غلا : ماطلعتك خالد ، بس انت شفت امك غصبتنا باجر شدراك يمكن تغصبك تخليني

امك كل يوم بمزاج

خالد : ومن يقدر يوخرني عنج؟

غلا : مادري خالد مادري ( وقعدت تصيح)

خالد لمها : سمعي ياغلا اللي سوته امي ماكنا ندري ان فيه خيره لنا انا وانتي

شوفي شصار الحين ، انا اللي ماكنت فيوم متوقعج حبيبتي ! ماكنت شايف هالجماااااال كلـــــه

شوفيني اليوم شحالي ، ماقدر يمر اليوم ماشوفج ماكلمج الله يعلم باللي فيني

تولعت فيــج مع اني مو بسنج ، بس ذبحتيني ياغلا ..

وحمدلله انج لي لو الحين انا ماتزوجتج وانتي فهالوضع

عمي وخلاج وعلى قولتج امي كل يوم لها مزاج

جان صفيتي لحالــج ولا حد معاج ...

غلا : حمدلله انا ماقلت شي بس

خالد : لابس ولاشي ، انا ابيج تنسين كل اللي صار من قبل ، وخلاص دموع بعد هالليله مابي اشوف

انا تخنقني دموعج ، غاليين علي حيييل والله غالين ، تبين ام فصيـل تصيح جدامي واسكت ، معصـــــــي

بعدج مافطتني بغلاج يالغلاااااااااا


غلا تظحك : سميته بعد

خالد : طبعآ ، فيصل على عمي ، الله يرحمه ، والله ماطلع من جزاه على اللي جابه لي

غلا : واذا بنت ؟

خالد يطالعها بطرف عينه يبي يحرها ويجيس النبض عندهاا ، : طبعآ لطيفه

غلا ثورت ، شوطت ووقفت على حيلها ..

غلا : لو على دمــــــــــــي ، تعرف شنو يعني ، ماسمييي بنتي لطيفه

خالد : افا ليش ؟

غلا :ليش بعد عقب اللي سوته فيني وكل الكلام تبي اسمي بنتي لطيفه ماجيب عيال ابرك ولا اسمي لطيفه

خالد : خلاص خلاص قعدي لاتعصبين مابي لطيفه يباااااا ، يكفيني الغلا انا

غلا : مابي خالد مااابي

خالد :زيييييييين مانبي نسمي قعدي بس
قعدت غلا ..

خالد يرفع عينه : شدعوى عاد هبيتي فيني ، تعرفيني حساس ماقدر على الصراخ

غلا ماتت ظحك عليه شكله كاان فظييييييع ..

خالد : أي ظحكي ، بعد ظحكيييي ي ، يااااااااااربي ولهت علىىىىى

هالظظظظظظظظظظظظظحكككككككككككككككككككككككككه

غلا تمسك بطنها من الظحك : ههههههههههههههههههههههههههههه

خالد يلمها بقووو نقز عيونها هههه

خالد يمسح دموع عيونه من الظحك : اف احبج احبج

غلا : وانا بعد ، والله احبك


خالد : بالهوون بالهوون ياقلبـــي ،، معطيك غلا الفلا حالــــــــه

غلا : ههههههههه ياسلاام ..

خالد يشق حلجه : هاي انا كاتبها

غلا : واااااااي صح صح

خالد : واااااااي صح صح

غلا كانت تعرف شنو اكثر شي ينرفز خالد ،، عملها عنه سعود عمها

خذت يده وقعدت تدغدغ راحة يده

خالد : آي آي يالنذذذله لالا بحك يديييي احححح شييلي شيلي

غلا : NoOo

خالد : تكفين تكفين بس شوي ، غلا الله يخليج

غلا ولاجنها تسمعه

خالد :اهىء تكفييييييين

غلا هدت يده : عشان ماتعيدها

خالد : خلاص تبت

.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*. *.*.* .

عمر رجع لجامعته ودارسته

وكانت فترة امتحانات ..

لبس عمر بنطلون اسود وقميص اسود ونظارته الجديده عاكسه + طبيه ..

نزل عمر ولقى غاليه وريما وعاشه

عاشه كانت اعبطهم كانت بلا قيود ماعطه نفسها حريه تامه ،، Free يعني . .

عاشه : Hi 3omar

عمر : اوه ، هلا اهلين ..

عاشه : ها للجامعه ؟

عمر : أي والله ، وانتوا !

عاشه : Sure ، بس انتظر البقيه ..

عمر حسها تبي تطقها سالفه ..

عمر : اها ، خلاص استأذن انا

عاشه : تو الناس بتم بروحي جذي

عمر : اسف والله استاذن مع السلامه ،،،

وراح عمر

طلعوا ريمه وغاليه

عاشه : اف عليه صج متبلد الاحساس

ريما : منووو ؟؟

عاشه : هذا عمور

ريمـا : ليش متبلد

عاشه : اسولف وياه عطاني طاف ..

ريما : تستاهلين شتبين فيه تسولفين وياه ..

عاشه : زين انجبي وانجلعي جدامي

مشوا البنات كلهم وعاشه تقص لهم السالفه ،،،

.* فـ الكويـــــت *.

عليا خطيبة المرحوم سعد كانت قاعده مع ابوها وخواتها ،،

دخلت عليهم امها ..

الام : عليا تعالي ابيج شوي

عليا : انشالله يما

مشت عليا وهي تعبانه ، راح سعد عنها وخلاها ، كل احلامها ، كل امانيها اللي كانت تنتظرها بشوووق

تبخـرررب فالهوا وضاعت منها بغمضة عيـن ، مافي بنت تحب حتى تفكر انها تنحط فهالموقف

بوسط جهازها للعرس وتشطيبها على كل شي

طاح على راسها خبر وفاة خطيبها !!

يالله ،، ليش جذي انا ليش حظي جذي

عليا وهي صوتها متغير من الصياح وخشمها جنه منسد ..

عليا : نعم يمـا ؟؟

امها : عليا حبيبتي ، خلاص انسي اللي صار ، اليوم متعب ولد خالتج تقدم لج

عليا : من صجج يمه !

امها : أي من صجي ، ليش شفيه ولد خالتج ؟ ريال وكفو وكل البنات يتمنونه .. !

عليا : مابيه يما خلاص ، انا وحده شالت فكره الزواج من راسها موليـه

الام : ليش انشالله ؟ مو من اول مره تنسحبين

عليا: ليش يمه هي شنو لعبه ولا حرب ؟؟ يمه هاي زواج وانتي تدرين ان انا وسعد

من صغرتنا كنتوا تقولون احنا لبعض ، سعد لعليا وعليا سعد !!

تبيني انسى صعبه يما خلاص مابي انا بركز باللي انا فيه وبنسى مابي شي ولا شيييي

الام : اعوذ بالله ، خلاص فكري بالسالفه انتي الحين مب متفهمه الوضع بعد فتره بسمع الرد

عليا : من الحين ، لا ..

وطلعت عنها ..


عليا ( من صجها امي الله يهداها افف والله انا روحي راحت من رحت عني يا سعد )
فبيت العم سعود ،،

اتصل سعود لبيت اخته تغريد ورد ريلها ..

سعود : الووووو !

بوعلي : اهلين حيالله سعوود

سعود : هلا فيك ، شلونك يابوعلي شخبارك؟؟

بوعلي : الله يسلمك انت علومك

سعود : طيب الحمدلله ، اقول تغريد عندك ؟؟

بوعلي : أي هاك ..

تغريد : هلا سعود ..

سعود : هلا تغريد شلونج ؟

تغريد : بخـير

" تغريد من صارت سالفة غلا وروحتها لبيته وهي ماتحب تكثر حجي وياه " ..

سعود : اقولج ياتغريد ،، الحين امي شلون ، مب عدله اخليها فالبيت بروحها مع الخدامه

تغريد : خلاص خلها تسكين فقصرك العالي اللي مافيه حد وبعدين طفروها ..

سعود : احاجيج عدل حاجيني عدل

تغريد : مادري عنك كيفك

سعود : ان طلعناها من البيت العود بيتم فاضي ومافيه حد ، شالحل بالله ؟؟

تغريد : كلمها وشوف شتقول ..

سعود : شكلها جي ، يلا اخليج .

تغريد : مع السلامه

وسكرت

خليفه : شيبي سعود ؟؟

تغريد : يبي يشوف حل للبيت العود وامي لانها بروحها

خليفه : اها ، انزين نجيبها عندنا بيتنا وسيع وماعندنا حد

تغريد : ماظن بترظى

خليفه : ليش انا بعد ولدها

تغريد : لا مب عن هالسالفه ، يعني انت تعرف سعود وسوالفه

خليفه : ااااها، خلاص اللي تشوفونه بس انا عيني اوسع لها من المكان

تغريد : الله يخليك انشالله ...

.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.

سعود : شوفي لطيفه انا هالبيت يمكن أأجره أبيعه ونروح عند امي

لطيفه : شتقووول !

سعود : اللي سمعتيه

لطيفه بعد تفكير : خلاص سو اللي تبيه بس انا عندي شرط ..

سعود : خير ؟

لطيفه : تكتبه باسمي

سعود : كفايه اللي عندج ماشالله عليج عندج كل شي ..

لطيفه : مستكثرهم علي ، ياحسرتي كل اللي عندي من ورثي ..

سعود : هذا يمكن اسجله باسم عيالي

لطيفه : وانا ماتخاف يغدرون باجر عيالك فيني

سعود : عيدي كلامج وسمعيه وبتعرفين من غدر فالثاني

وراح اتصل لخالد وقال له يجيهم ..


غلا كانت غافيه على السرير وخالد كان توه متسبح ويلبس شكله بيطلع ..

رن التليفون اللي خرب نومة غلا وخلاها تفتح عيونها بكسـل تشوف خالد وهو يتكلم

من زود الكسل اللي فيها وتعب الحمل لانها باول الايام ..

سكرت عيونها وتمت تسمعه بس ..

خالد : أي ،، انشالله يبا ، أي لا اكيد ،، متى ، اووه حاضر افا عليك ، أي ، لا عندي جم شغله بخلصهم واجيك..

راح خالد عند غلا وهي نايمه

وخر خصل قذلتها الناعمه عن عيونها ..

خالد : انتي نمتي ؟؟

غلا فتحت عيونها ومسكت يده : لا مانمت

غلا بتعدل قعدتها

خالد : لالالالالالالالالالالالالالالالالا خلج منسدحه

غلا : لا الله يخليك بس تعبت

خالد : لالالالا انسدحي

غلا : مابي خالد
خالد : عشاني لاتتعبين

غلا : ماتعبت قولي شيبي عمي ؟؟

خالد : انسدحي بتكلم
غلا تدري بنحاسة خالد انسدحت نص سدحه

خالد : يبينا نروح له البيت ..

غلا : ليش؟؟؟

خالد : والله مادري قال سالفه ويبي راينا فيها

غلا : شنو بعد ؟؟

خالد : وغلاة غلاي مادري

غلا استحت من كلمتـه ،، انا غلاه ؟؟ يجننننن ..

غلا : وانا بعد تبوني؟

خالد : شنسوى بدونج ؟؟؟

غلا : لا يعني يمكن يبيك انت بس

خالد : انا وانتي 1 يبيني يعني يبيج يبيج يعني يبيني

غلا : ههه صح





خالد : يلا عمري قولي شتبين تلبسين كل شي وانا اجيبه لين عندج

غلا : هههههههههه لالالا مالك شغل بهالاشيا انا البس بروحي

خالد : لاقولي بطلعه وانتي بس قومي ولبسي ملابسج

غلا : لا خالد خلاص انت انتظرني تحت وانا بجيك

خالد : لا عمري

غلا : ازعل ترا

خالد : لالالا خلاص بنطر تحت انا

غلا : شاطر عمري

نزل خالد ينتظرها وهو يحس بوناسـه يعيشها لاول مره ،، طعمها غير ،، يحس الدنيا حلووه

يحب كل النـاس وده يقول لكل الناس انه بيصير ابو والولد امه غلا

شكثر يحب غلا ، يموت فهواهـــــــــــــــــــــــا ..

لبست غلا فستان قصته ناعمـه حيـل

اسود عادي وتحته بدي اسود

نصفت شعرها وتكحلت ولبست عباتها

توها بتخطي تنزل

خالد يصرخ لها من تحت وهو يركب : لالالالالالالالالالالا تحملي

غلا تخرعت : شنو شنو

خالد : اوف حمدلله وصلت

غلا : شنو خالد شصاير

خالد : اوف سكتي كنتي بتنزلين الدرج بروحج تخيلي

غلا : ههههههه ياخاااالد انت شفيك

خالد : شفيني؟ انا واحد يموت فمرته ولايبي يتعبنها هاي الي فيني

غلا ظحكت له وشالها خالد ينزلها على الـدرج ..

طلعوا وهالمره غلا طلبت منه يتمشون لين السياره

حوشهم كان شوي وسيـع ..

خالد يمثل اونه يدور غلا ..

خالد : غــلا ؟؟ غلا !!

غلا ظحكت تدري عنده شي :

خالد : وين غلا راحت غلا

خالد راح وقعد عند ورده فالزراعه شكلها حلـــــــــــــو

بيضه وفالنص الاصفر المايل للاورنج مع الوردي .. الياسميين ..

خالد : وين غلا ؟؟

يدور بين الورووود ..

خالد يطالع غلا وبعدها يرد للورده :

ادوورك ، بخدوود الزهر

(( يطالع القمر جنه يكلمه صج ))

فالليل ، فعيون القمــــر ،،


غلا ( والله احبك الله يخليك لي ولايحرمني منك ، اخاف احبك اكثر وتروح مني ))

خالد يمجع الورده ويحطها بشعر غلا

خالد : لالا على جنب شيله وهاي ، ورى احلى

حطها بشعرها وطلع شكلها فظيييييع نعوم حييل


ركبوا السياره وراحو لبيت العم سعود

قعدوا وقال لهم السالفه ..

سعود : ها شقلت ياخالد ؟؟

خالد : يبا انك تكتبه باسم امي الصراحه لا اذا باسمي انا وعمير هذي عدله

سعود : وبيتك ؟؟

خالد : يبا بيتي باسم الغلا

غلا اندهشت من الخبر اللي خلى المكان كله يصـــــخ ، جنهم بلعو السنتهم

بعد الصمت اللي عم المكان كلـه

سعود : من متى ؟؟

خالد : من شريته

غلا : وليش ماقلت لي

خالد : كاج عرفتي

غلا انحرررررجت اففف ماتعرف شتسوي الحين شبتقول امه غصبته ومادري شنو

الله يعيين
ولطيفه كانت عكس تفكيرها عادي ماهمها اللي سواه خالد ..

قعدوا بعد ماتفقوا ان سعود بيروح وبييصير الاسم بعقد منه بعد وفاته

يصير باسم عيالـه عمر و خالد .. و مايحق لاي حد يتصرف فيه غيرهم

لا امهم ولا أي حد .. بس همم







عمر كان بداره يدرس

توه مسكر من خالد و صدمه بخبر حمل مرته ،،

فرح له شوي وبارك له

بس يحبها اكيد بيحزن وهالشي يظايقه

و100% اللي يسويه غلـط

خالد ( الله حامل ،، ياريتج كنتي لي ،، آآآخ حسافه ظعتي مني ، شقول

نوحي عليج كفاييه ، الله يوفقكم ) ..

محمد : شفيك عمر ؟؟

عمر : لالا ولاشي ، جويسم تأخر ها!

محمد : مادري عنه

عمر : طول والله

محمد : شعلينا ننتظره شوراك

عمر : لا ماوراي شي بس انا بتلقوني بهالحديقه بتمشى شوي

محمد : اجي وياك ؟

عمر ( ابي اتمشى مع نفسي يااااااخي ) : كيفك

محمد : لا يبا شيبنا احنا ..

عمر : هههههههه يلا تلقوني كالعاده بعالم آخر

محمد : طبعآ من غير ماتقولها يالغالي ..

راح عمر وقعد يتمشى والجو كان شوي بارد ومظلم الاناره اناره بسيطه

بس حلوه وفي نور يعني

قعد يفكر يفكر ويفكر

مايدري بعين ريما اللي كانت نازله بروحها لهالحديقه

كل يوم تنزلها بروحها تحس انها ماتستغني عن هالمكان ،،،

قاعده على كرسي خشب بس فمكان بعيد

قعد عمر تحت شجره ،، قعد يفكر ويفكر

خذ خشبه وطلع موس وقعد يقشرها وهو يفكـر

كان لابس بنطلون ديرتي وفانيله بيج وبالطو جلد وحاط وشاح اسود ينلف على الرقبه

كان شكلـه راقــــــــــــــي حلووو ، مو مال قعدة الارض خخخ

قاعده تطالعه من بعيد تبي تعرف شآخرة اللي صار مع حبه

لانها من درت انقهرت



وعمر ولا كان حاس ربع اللي تحسه ريمه

لان خلاص كل احاسيسه لغلا وخلاص ماتت احاسيسه

قعد عمر كالعاده

اذا بروحه ومحد عنده حثلها وغني خخخ


كنت غايـة مناتي
وكل فكري وذاتي
كنت ماخذ حيااتي
قبل ماياخذوونك

ماقدر يكمل وفرك عيووونه

وريما ظنته صاح وحقدت من كل قلبها على غلا


ياربي ماتوقع في انسان جذي

شلون جي يحب من صجه ومن كل قلبه

ياربي ليش جي انا احبه ولا متولعه فيه

اففففففففففففففففففف ياربي ياربي ..

.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.


رجعوا البيت أحلى ثنين << خخخ شرايكم فالمسمـــى .. ؟؟

خالد : امممممممممممم غلا

غلا : هـلا

خالد : اممم انا مادري احس ودايمآ لما احس يطلع صح

غلا : شتحس حبيبي

خالد : احس انج حامل بـ2

غلا : لااا الله لايقولها

خالد : ليييش الله يقولها

غلا : من اولها 2 شوي شوي

خالد : عشان مانزعل واحد لج واحد لي

غلا : ههههه واذا طلعوا بنات

خالد : حلاتها يبا ، هالدنيا شنو بدون البنااات ؟؟

غلا : نعمممممممممممم شتقول؟

خالد : وانتي شيختهمممممم يبا ، بس بناتي بعد هذولا بنات هالدنيا لازم امدحهم

غلا : عبالي

خالد : زين اذا توأم بنات او بنت وحده شبتسمينهم ؟؟

غلا : اكيد آمنه بس اذا 2 مادري آمنه وو اممم الاسم الثاني عليك انت

خالد : اناااا ماااادري خلي افكر ،، شرايج بـ حلا ؟

غلا : لا

خالد : على وزن غلا يعني عشان يقولون حلا بنت غلا

غلا : لالا

خالد :أي احس بنتي مصديه

غلا : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههه ه

خالد يحط يده على قلبه : فديت هالضحكه تمووووووووووتني وتحيييييييييييييييييييني

غلا : ياسلام

خالد : مش آآآآآآآآآآآآآدر

خالد: يكمل اذا بنت ام ام ام ام ×× لطيفه ×× ..

غلا : شطور

خالد : آمنه و مريم

غلا : مريم؟؟

خالد : أي مريم

غلا : شمعنى ؟؟

خالد : مادري من يوم كنت صغير احبه

غلا : ليش تحبه ؟ ترا اغااااااااار

خالد : يبا مافي حد يوصل لغلاتج فوق انتي ، اانا الاسم عاجبني يعني حلو

غلا : خلاص مريم مريم اللي تبيه

خالد : واذا توأم صبيان ؟

غلا ردت تذكرت اشيا وحزنت وخالد تحسف على السؤال

غلا بصوت يرتجف : بسمـي فيصل و سعد ...

خالد يحب يدها : اموت على الذوق انااا ( يغمز لها )

غلا ظحكت من غير نفس للظحك وردت حزنت

خالد ماقال لها شي وقال بروح اتسبح وانام ..

تعكر مزاجه حيل

كل ماانسيها الموضوع ترجع تطريه يعني شنو حابه تنكد على عمرها

انا واحد يكره النكـد ، شهاليعييششه الله يهداها بتنقلب جهنممم عليناا



ودخل معصب

شفط له زقارتيييييين فربع ساعه

ودخل معصب الحمام

دخلت غلا الغرفه وشافت منظـــــــر

ماتت ولا تشووووووووفه

تخرعت كل شي فيها وقف عن شغله

حست الدم بعروجها وقف

( يااااااااااربي شنو هااااااااي؟؟ اعوذ بالله شصار فيك؟؟ )

وركضت

والدموع تطير على خدووودها ...


ياااترى شنو شافت غلا ؟؟؟؟

اكيييييد خالد انتحر ؟؟


لالالالالالا

اكيد طلع مدمن وتوها تكتشف

هيييييييييييييييييي

يخونها؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

اعوووذ بالله

شصاير؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

يالله توقعوا شاللي شافته غلا ومووووتها الف مره وهي حيه؟؟



غلا ماتت وقفت تحس بطنها بيطيييح

يالله شهالمنظر؟؟؟

تبي تمشي تحس ريلها مو شايلتها ..

خالد كان منسدح جنه ميت والزقاير ماليه الطفايه

غلا تخلبصت اكيد صار فيه شي اكيد

انا شسوي الحين ماعرف شي

راح تهزه ..

غلا : خالد ،، خالد (تصيح ) خالد قوووم خالد

خالد فتح عينه : شفيج غلا

غلا : انت شفيك صار فيك شي

خالد : لا بس غفت عيني وماحسيت

غلا : اوف خرعتني عليك

خالد : لا عمري مافيني شي

غلا تمت ماسكه قلبها ..

خالد : انا بطلع عندي شغل ، تامريني بشي ؟

غلا : لا سلامتك ..

خالد : ماني مطول ساعه بالكثير وبرجع

غلا : ولايهمك ..

لبس خالد وطلع من البيت

غلا نزلت للصاله وقعدت تشوف التلفزيون تمللت

قعدت تكلم رفيجتها عاليه ويسولفون ..


عمر كان راد من بره وجايب معاه عشاه هو ومحمد جاسم خلاهم هالمره ..

ريمـا كانت واقفه مع مريومه يسولفون وجنها تنتظر حد

عمر ظحك حق مريم ..

مريم تسوي له باي وعمر يغمض له عيونها ..

ريمـا: دشي داخل ،، وراحت لعمر .. ،، عمر ممكن شوي؟؟

عمر انصدم : نعم؟؟

محمد : هات العشا وانا انطرك ..

عطاه عمر العشا ودخل محمد

عمر : آمري؟

ريمـا : انت شتبي فينا؟؟

عمر : شبي؟ مابي شي؟؟

ريمـا : كل يوم طالع لي حتى بالجامعه و صاير ونيس لاختي وطاقها رفجه مع بنت عمي ..

عمر : اناا؟

ريمـا : بلا هالحركات ترا مكشوووفه ..

وراحت عنه عمر طنقر وصل حده وصرخ

عمر : هيي انتي

ريمـا فتحت عيونها : شنو هي عندي اسم انا

عمر : ماحب انطقه ، وانتي اللي بلا هالحركات ، انا واحد ماعندي هالخرابيط اللي حاطتها فبالج

وانتي اللي كفاج تلاحقين لج رجال وانتي البنت ترا عيب اللي تسوووينه

وان كان مفكرتني مرابع اختج لغرض تراج غلطانه ياهل وحبيتها وشكلي غلطت بهالشي

وراح عنها وكفخ باب الشقه ..

قعد يتعشى وماقال لمحمد شي

ولما شاف جاسم ثاني يوم قال له ..

جاسم : شفيها هذي؟؟؟ وانا اللي اقول ذايبه فهواك

عمر : يلا زين

جاسم : اففف بس اللي وياها علتني اسمها غاليه تدري

عمر طرت عليه غلا وظحك له ..

جاسم : غاااالي علي واغلى من كل البشــــــــــــــــــــــر

عمر يرفسه : جب بس جب

جاسم : تدري ان باجر مسوين لنا كشته

عمر : هههه صج وين

جاسم: زا سي

عمر : البحر؟؟؟؟

جاسم : أي يبا بحر امريكا

عمر : ههههههههههههه

جاسم : بروحي متنان حدي ابي شورت ابي شورت

عمر : شايفني فاتح محل بالله قاعد وتتأمر علي

جاسم : لا ابين لك حاجتي بس

عمر : اها

جاسم يبتسم : نعم نعم




سعود خذ مرته وراحو سكنوا فالبيت العود مع امهم ،،،

امه كانت خلاص كانها ميته انصدمت وايد بعيالها

ربتهم وكبرتهم وزوجتهم وفالآخر راحو وخلوها ..

وماعندها غير آخر عيالها سعود ..

ان راح عنها ياويل حالها ..

لطيفه : هااج يمه شربي على الاقل شوربتج

اليده : مابيها يمج ، شبعانه

سعود :يايمه ماكلتي شي مب زين لصحتج

اليده : ماعليه يمك العصر بنطر الغدا

سعود : لاحول الله ، على راحتج يايمه

سكتت ودخلوا عليهم خالد وغلا ..

خالد :السلااااام عليهمممم

سعود وهو يظحك على ولده : وعليكم السلام ، هلا خالد

خالد يحب راس يدته وبعدها ابوه : شلونك يالغالي؟

سعود : طيب ، شخبارج ياغلا ؟

غلا : حمدلله عمي (بعد ماسلمت )

سلموا على لطيفه وهي توها داخله الصاله كانت تجييك على الغدا .

خالد : ها اشوفكم استحليتوا البيت

غلا تظايقت وينه عمي؟

وينه انا كل ماجي هني اشوفه نازل من هني نايم على هالكرسي

يتغدا يتكلم يظحك ..

تظايقت وخنقتها العبره وسكتت ..

خالد بدا ينسحب شوي شوي من سوالف ابوه الممله وراح لمرته

لمى راح ابوه يبدل عشان الغدا ..

ويدتهم تطالع برنامج فالتلفزيون كان نظرها خفييف بس تسمعه ..

خالد يروح لغلا : ليش ماتقطين عباتج ؟

غلا : الحين اقطها (عيونها كانت تلمع وصوتها يرقل) ..

وقفت غلا وسحبها خالد قعدها : شفيج ياغلا؟ شفيج ياعمري؟

غلا : لا ولاشي

خالد : قولي لي عشاني

غلا : صدقني مافيني ، عادي شفيني؟

خالد تنهد وهو مب راضي عن اللي فغلا

وهي راحت الدار وفصخت عباتها

لين الحين مابين بطنها وهي فالشهـر الـ2 ..

وقفت غلا عند الدريشه وسندت راسها عليها

ودموعها تطيح على ويهها

(( وينك عمي ليييش تروحون وتخلووني ، يارب تاخذني انا بعد حرام اللي انا فييه

انا اتعذب وخالد يداريني وانا ماقدر حتى اجامله ))

دخلت عليها لطيفه ..

لطيفه : شيصيحج ؟؟

الحين بدال لاتواسينها تتنهزرين عليها ..

غلا : مافيني شي

لطيفه : ها متهاوشه وياريلج؟؟

غلا : الله لايقولها ، مابينا شي

دخل خالد ..

لطيفه : عيل شيصيحج

خالد راح عند مرته ولمها على خفيف ييبي يعرف شيصيحها ..

خالد : شفيج غلا ؟؟

لطيفه : اكيد متهاوشين

خالد : افا احنا ؟

لطيفه : شيصيحها عيل؟

خالد : شفيج عمري؟

غلا : مافيني شي والله

لطيفه : قاعده بروحج وتصيحين

غلا : حرام اقعد بروحي ، بالغصب بتخلون فيني شي (ووخرت عن حظن خالد

راحت غرفة عمها سعد وقفلت عليها الباب..

وانهارررررررررررررررررررررررت صياااح

تشهق وتصيح تحس روحها بتطلع وهي تصييح ..

تلف على الكمدينه صورته وهو لابس بدلة شرطه مع خالد بالثنوي ..

وقفت عند المكتب تشوف من تحت قزاز الطاوله

حاط صور غلا وهي صغيره وصوره

صور العايله كلها تقريبا

طاحت تصيح

بموت والله بموت ..

تروح تشوف كل شي فالدار وتصيح

خالد : فجي لي الباب ياغلا ، فتحي يايبا مب زين اللي تسوينه

غلا ماترد عليه

خالد : فتحي ياغلا فتحي

غلا : رووووووح عني روح

خالد : اعوذ بالله ردينا ومشى عن الباب

غلا هني ماعرفت شطلع منها

رديت اطرده رديت افكر انه بسبته مات

انا شسوي

غلا ماكانت تدري انها فخرافات الحمل ..

يعني تسوي تصرفات ماتدري انها تطلع منها ..

قعدت غلا تطالع عمرها فالمنظره وتمشط شعرها وهي تصيح

كانها ففلم رعب ..


تجمعوا كلهم على الطاوله لان انتظروها وايد

كلهم قاعدين ياكلون وخالد يدينه الثنتين رافعهم لحنجه وهو محتر ينطرها

شوي الا تصرخ من فوق : خاااااااااااااااااااااالد

خالد فز من كرسيه وطار

لطيفه : شفت هاي وهي توها طاردته طار لها

سعود فتن عليها : يامره وانتي شعلييييج خلج بحالج وفكيهم من شرج

لطيفه بلعت لسانها ..

خالد وصل لها وهو يركض وبحنيه : ها عمري؟

غلا : خالد صدقني توني شفت عمي توني

خالد (هااااه؟؟) : شتقولين غلا الله يهداج عمي توفى الله يرحمه

غلا تصيح وتتكلم : لا خالد توني ( تمسح دموعها) ، شفته حتى قعد معاي بس ماطول

روح جيس السرير كان قاعد عليه

خالد ماصدق بس غلا كانت تدزه لين السرير حط يده عليه وصج كان المكان دافي

جنه حد قاعد عليه ، بس طبعآ خالد ماصدق قال يمكن هي اللي قاعده ..

خالد لمها : لا ياغلا عمي خلاص توفى يتراوالج

غلا توخر عن حظنه : صدقني صدقني انا شفته بعيووووووني

خالد : حياتي شتقولين انتي

خالد توه بيكلمها الا يشوفها مب متحمله شي وصاحت من كل قلبها

لمها وخاف من كلامها اللي قالته شلون شافته؟؟

يعني

شالسالفه

انا بديت اشك بنفسي

ياااغلا كفايفه جنووووووووووون هالمره شنو بتخليني ابيع ثيابي

غلا مادرت عن عمرها انها نامت وهي لامته

خالد ظحك بس ارتاح ..

طلعها من دار سعد وحطها بدارها ..

غطاها وتم يطالع دارها اللي كانت فيها

اول مره ..

ماقيد نفسه بأي شي

وعطى لنفسه الحريه المطلقه وتم يشوف كل شبر بدارها

اشوى ان غلا كانت رافعه هدية عمر وناسيتها فوق الكبت ..

قعد يشوف

كم لبسه ينعدون على الاصابع

وكبت عريض وعلى جنبينه اليمين و اليسار كباته طوال مثله قزاز وعلى قزازه ستاير شيفون ..

فتحه لقاه مبطن من داخل بالعنابي الملـكي

لقى فالوسطـي فستان عرسها ..

ابتسم ابتسامه فقصت غمازاته ..

عيونه تبرق قاعد يشوف الفستان وتذكر غلا يوم العرس

شنو كانت مستحيه منه مارفعت عينها كلششش

فتح الكبت اللي مثله على يمينه ..

لقى البومات

اوف شنو يموت على شي اسمه صور ..

طلعهم كلهم

وفتحهم واحد واحد

اول البوم كان وردي وفوشي وقلوب وورود وحالة مال مراهقات يعني

على الغلاف صورة غلا مع وحده ..

قال اكيد هذا لها ولرفيجاتها

خلاه على جنب وقلبه عشان مايشوف الصور ..

خذ الثانـي كان لونه بني وعليه نفش بالذهبي ..

فتحه كانت كلها صور غـلا




استخف

حطه جدامه وانسدح على بطنه

مراحل عمرها كلها صوره صوره ..

صورها يوم هي صغيره بدون اسنان ويوم كبرت

بالمدرسه بالروضه حتى باول يوم مدرسه مصورينها ،الروضه،اعدادي،ثنوي

حتى صور لها بالجامعه ..

وصور بره قطر

وصور فنيه

استانس وقعد يطاااالعهم

ورجع شافه من اول وجديد يمكن 4 مرات

خلاه على جنب

وخذ اللي وراه

الالبوم كان اسود وعليه شريطه حمرا

فتحه صور لامها وابوها بس ..

حزن وايد لما شاف صورهم ..

والي بعده لعمها سعد واللي بعده ليهال العايله

وووووووووو ،،، إلخ

رجعهم وخلا البومها وياه ..

كان كبير شوي الالبوم ..

فتح اللي على اليسار ..

لقى كله بوكسات وداخلها اشيا تخص غلا

رسايل من صديقاتها كروت وبوكس مليان ورق لف لهداياها ظحك عليها

خالد : يحليلها والله كل شي محتفظه فيه هالبنيه ، هههههه مب انا ملابس امس مادري وينها

اذن عليه العصر

رجع كل شي بسرعه ودز الالبوم تحت سريرها ..

راح صلى وقعد يقرى له قرآن شوي ..

خلص ولقى واحد عند باب المسجد يجمع تبرعات

عطاه وراح يدور نعاله ..

ياربي انا متأكد حاطها هني

وين راحت

دورها دورها مالقاها

افتشل يطلع جدام الرجال حافي

رد داخل المسجد وتم ينتظر

تسند على عواميد المسجد وقعد يسبح ويذكر الله ويظحك على حاله بايقين نعالي

شاف المسجد خلى من الرجال

مافي غير الامام وحلقة يهال يسمعون قرآن

ابتسم لهم خالد وطلع ..

مشى لين البيت بسرررررعه ..

راح لقى غلا صاحيه بس لين الحين فدارها

اشوى انها ماكانت تذكر ولاشي من اللي صار كلشششش

خالد على طول دخل الحمام يغسل ريله ..

غلا عند باب الحمام المشـرع ..

غلا : شفيك؟؟

خالد : شفيني، واعليه وعلى حالي رحت المسجد وباقو نعالي

غلا : هههههههههههههههههههههههههه

هههههههههه صج

خالد : أي والله باقوها

غلا : ورديت حافي

خالد : شسوي اتم اطر .!

غلا : ههههههههه

خالد : اححح القار حاااااار حرام عليج

غلا : ههههههه تستاهل

خالد : الله يسامحج

غلا : يسامح الجمييع

خالد : عادي عادي احبج

غلا : يه

وراحت عنه

خالد شاف في شور جل لونه احممممممممممر

خذه وحطه على ريله شوي وعلى المغسله وشوي على الارض وقطه فالزباله

خذ الكاس المحطوط ورضخه بقوو

غلا وقف قلبها وجاته تركض : شفيييييييك

خالد اللي كان يمثل ببراعه وهو منسدح على الارض

خالد : آآآآآآآآآآآآآآآآآآآي ريلييييييييييييييييييييييييييييييييي اححححححححححح

غلا : بسم الله عليك ، قوم خالد

خالد يفتح عين وحده : احيييييييييييييييييييييييي ماقدر

غلا : خالد شسوي انا قوم زين بره الحمام

خالد : مش آآدر

غلا : خالد مو وقته بس لبره الحمام هات يدك

غلا شافت فقاقيع صارت على رجله

غلا درت انها تمثيله : حبيبييييي والله تعورت

خالد : أي أي والله وايد تعورت غلا

غلا : دقييقه بس

راحت غلا وجابت شوية ماي وحطتهم على ريله

غلا مسحت الصابون على ريله كلهاااااا وقاعة ريلها

غلا : يلا قوم يالمتعور

خالد : اففففففففففففففففف صج نذله بزلق الحين

غلا : عشان ماتجذب مره ثانيه
خالد : ادري بروح النار بس حرام عليج والله حرام ابو ولدج انا

غلا : مالي خص .

خالد : الله يسامحج

طلعت عنه غلا وخالد تحسف على تمثيليته

شلون بوقف الحين بالله

صج اني ممثل فاشل

زحزح عمره على ورا كثر مايقدر

وحط ريله بالبانيو وشغل الماي

غسل الصابون عنهم

وطلع


خالد : تسوين روحج مالج خص وبريئه

غلا كانت واقفه تاكل CHOCOLA

خالد : زين عطيني شوي

تكسر له غلا قطعه وتعطيه

خالد فتح حلجه لها ههه ويوم كلها : هممممممممممم

غلا : امك لين الحين تحت ؟

خالد : نعم لين الحين السدره تحت

غلا : ههههههههه

خلصت غلا اللي في يدها ومادرت انها خلصت كل اللي عندها

غلا : خااااالد (وهي شوي وتصيح)

خالد تخرع: ها شفيج شيعورج

غلا : مايعورني شي ، ابي جوكلت

خالد : غلا عمري خلصتي اللي هني كله وحامج عليه شنو شبتجيبين لي الله يهداج

غلا : مالي شغل ، ابي الحين

خالد : عمري الساعه 3 مافي شي فاتح

غلا : افففففففففففففففففففففففففففففف

خالد : خلاص بروح بروح

غلا : نص ساعه بس ولا تعرف شبيصير

خالد : انشالله

طلع خالد فعز الشمس وراح للاند مارك

دخل السوبر ماركت

خذ فوق الـ5 علب CHOCOLA ..

طلع منه ودخل ماركس

خذ كل شي من الـCHOCOLA عندهم حتى مصاص لليهال خذه

طلع بعد وراح الاوبرا كانو يسوون اشكال كلها بالكافي

خذ واحد كبير على شكل Angel

خذهم حطهم فالسياره وشغل المكيف على اعلى شي

تجمد المسكيين

رجع للبيت وكلهم نايمين

دخل خالد الاغراض

وغلا تظحك عليه

خالد : أي ظحكي خميت كافي الدوحه كله اصلآ

غلا : مشكوووووووور عمري (تبوس خده)

خالد : اصلآ رحت كل مكان وشمس على راسي

غلا تظحك وترد تبوسه

خالد : من مكان لي مكان تخيييييييلي شوي واروح البحرين

غلا تبوسه ولمته وهي سكرانه ظحك

خالد : والله على حدود الصين

غلا : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههه هه

ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههه هههه

خالد : شفيج يلا

غلا : هههههههههههه بس بس باكل

خذت غلا علبه كامله وكلتها

وخالد يبوق شوي وتضربه على يده ..

خالد : اححح يالبخيله انا شاريهم

غلا : يعني؟

خالد : بس شوي غلا احبه الله يخليج

غلا : ههههههه مافي

خالد باق واحد بسرعه وشرد

غلا : ههههههههههههههههههه اخذه حلال عليك

خالد جنه ياهل بو 5 سنين مو رجال بيجيه ولد ..



.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.

عمر وشلته كانو قاعدين بشورتات وتيشيرتات نص كم ونظارات عاكسه

وكشخة البحر لاعبه لعبه

وصافين على البحر

وحاطين جاجز شبك بينهم وبين البحر اللي خلوه للبنات ..

قامو نص منهم لعبوا كرة طائره

ونصهم تسبح فالبحر ..

بعدها تجمعوا الخليجين وعمر وواحد ثاني اصواتهم حلوه

يغنون والباقي يبلفيت ايقاعات

واحد ماسك علبه معدن (طبل)

بس عمر عالعود

وواحد كاسات وقفشه (بيانو)

و5 يصفرون يعني ناي

والبيقيه يصفقون ورداده

(( شرايكم حد يبي يسجل فهالفرررررررقه؟؟؟؟ ))

عمر : يلا شبااب شتبووووون ؟؟

جاسم يصاصره ..

عمر : يلا روح

جاسم : تكفىىىىىىىىىىىىى عمور طالبك

عمر : زين زين بس لاتفضحناا

قال حق اللي بيغني وياه

توه الثاني ( ثامر) بيتكلم

عمر : لا الله يخليك بتقول للفرقه الموسيقيه يعني

ثامر : هههههههههه عشان يدرون بس لايخربونها عليناااا

عمر : يلاااا ياشباب

جاسم يستعبط : يلا يابنااااااااات << يقلد شمس ..

ظحكوا الشباب

1

2

3


احبــــــــــاب // احبـــــــــاب
عسى دايـم نكووون احبااااب
عسى الله مايجيب عتاب
ولا بعد وهجر وغياب
عسانا مانتفارق يوم
عسى دايم نكون
احباب


بدى التصفق يعلى ويعلى والبنات قاعدين يسمعونهم ..


من الدنيا وش المطلوووب؟
سوى راحة فكر وقلوب
وخلٍ في هواه تذووب
وهو مثلك
فـ حبك ذااب

جاسم قام يصفق بهبل

وعمر يظحك عليه..

عمر ياشر له بس ،، وهو يدق ..

جاسم ياشر لالا ..

يبيه يكملها

عمر ماعانده ..

عسى تسلم وتبقى لي
فرح دنياي يالغالي
فقربك ياهنيالي
تهنيت وزماني طااب


الشباب كلهم صفقوا حتى البنات

عمر استتتتتتتتتتتحى مايحب هالموااقف

الشباااب : شنو من صجكم يلا يلا بعد

ثامر :ها شتبون بعد

واحد منهم : يباااا خلونا نذكر حجينا بس

كلهم : هههههههههههههههههه

عمر : آمروو انتوا شتبون بعد

كلهم قالوا له على كيفك وخلوا هالمره بس عمر اللي يغنـي ..



عمر سكت شوي ورجع لهم ..

لا واهنيك دالهن يابوسعود
تمشي وقلبك دايمٍ سالـي
مالاعك اللي لاعني يابو سعود
ولا جرى لك ماتهيا لي
ماصاب كرعك راعي العيون السود
ولاشكيت مفارق الغالي
ماصوبك راعي العيون السود
ولا شكيت مفارق الغااالي
اسهر وكل العالميين رقود
ودموع عيني تهمل همالــي

اسهر وكل العالمين رقووود
ودموع عيني تهمل هماالي
اللي نبيه ماعاد به موجوود
يابوسعود هذا منزلـه خالــــي
(يرجع يعيد)
اللي نبيه ماعاد به موجوود
يابوسعود هذا منزلـه خالــــي
ماهو بقصده يوم راح صدود
لا شك هذي دبرة الوالـــي ..
يالله عساها كل زمان تعود
وترجع ليالي ضايق البالي
بس اتحرى يومه الموعود
حالي قضى ماعاد به حالي
لا واهنيك دالهن يابوسعود
تمشي وقلبك دايمٍ سالــــي ،،



سكت عمر وربعه سكتوا

الاغنيه تدل على شي صدمهم بس ماعرفو

صفقوا وبعدها طلبو اغنيه

عمر : عاد هالمره دور ثامررررررر

الشباب : لالالالالالالالالا وياه انت

عمر : بس بس خلوه هو صوته احلىىىىىىىى

ثامر : لا ابغاك تغني معااي

عمر : خلاص عيل

ثامر : بس بنغي لكم نقاازي نبي الصفقه عشان نحرهم (ياشر على البنات وقامت صرخات الصبيان

Woow ومادري شنو واووكي ويلا .. ))



ثامر : 1 ,, 2 ,, 3 ..

خمس الحواسس ساألني
عنك وقلبي فيه جرحين
جرح التجافي والتجني
وجرحٍ سكن في قلبي سنين

الشباب ماتو ظحك بس مب كثر عمر اللي سكر

عمر يأشر له شنو ذي

والشباب الاماراتيين قامو ييولون وعمر ميت ظحك ماقدر يغني معاه حتى ..

كل مانسيت يذكرني
الشم ، والتفكيـر ، والعين
واحساس قلبي لك يعني
ويحير دمي فالشرايين !
ان كان قصدك تمتحني
ترا حياتي بين قوسين
صنت الليالي وغدرنـي
والحين وين انت وانا وين؟


وبعدها كلهم قامو يلعبون كرة قدم

وريمه سرحت فعمر بعد ماتوزعوا البنات ..

دخلوا كلهم الشباب لان هالوقت خصصوه بس للبنات ينزلون للبحر اذا يبون

في بنات نزلو وتسبحوا

بس ريما وبنات خالتها لا

قعدوا شوي غطوا ريلهم فالماي

راحو لاخرررر البحر بعيد كل البعد عن شاليهم ..

يمكن نص ساعه مشوا عشان الشباب مايشوفونهم وعاشه تصور بالفيديو

عاشه : يلا كل وحده تقول شي حقي

ريمـا : بقولج متى بتيوزين عن هبالج

عاشه : واي ياقلبي مشكوووووووره

وتمت كل وحده تقول شي

عاشه : يلا سوو دعاية شامبوو

هههه البنات ماجذبوا خبر كل وحده قطت شيلتها وفلت الشعر وتمت تطير شعرها وحاله ..

عاشه تسوي زوم عليهم وتقول..

عاشه : لا تضيعووووونه كل الزواحف القوراض الدينصورات من شعرج بتنزل

غاليه : هههههههههههههههههههههههه

دانه السعوديه : زواحف كمااان

عاشه : ايه تتوفر بكثره عندج

دانه : ههههههههههههههههه

-----------------------------------------------------------------------


رجعوا البنات لمقرهم

ودخلوا فالخيم اللي حاطينهم لهم ..

بعدها جمعوا البنات والشباب فالخيمه الكبيره

وحطوا لهم عشاهم

وكان في مدرس لهم منعجب فجمال غاليه ..

حاط شوايه ويشوي لهم اونه باربكيووووووووووووو ..


ريمـا كانت طول الوقت تراقب عمر وهو ولا يدري عنها

سارح بدنيا ثانيه ،، دنيا غلاه ..

عمر وربعه خلصو عشاهم وشالو الأكل يحطونه فالمكان المخصص لـه ..

عمر وهو يسولف مع رفيجه يطالع ،،

شاف ريمـا ( شفيها ذي؟؟ ) ..

عمر : انزين ، اقولك بس والله ومن يومها ولا شفتـه

جاسم : ياراجل

عمر : ههه والله العظيم

جاسم : اتصل له عيل

عمر : بتصل والله بس الحين الشسمه ، كرتي الرصيد بيبـاي

جاسم : ااف جان تحجيت هني وين نلاقي حد يبيعهم

عمر : لا عادي بروح اسالهم انا وبرد لك

جاسم : اوووكي

تسند جاسم وقعد يشرب كولا وهو يطالع غاليــه ..

جاسم : شيهانـــــــــــه واللللله

لفو عليه ربعه وردو كملو سالفتهم ..

سأل عمر واحد من المدرسين وقال له بيلقى بس لازم يمشي شوي

قعد يتمشى ولقى مثل المنتجع ..

دخله وشكله كان حيـل محترم بينهم ..

عمر استحـى من المناظر اللي شافها وطول الوقت عينه فالارض ..

دور على نفس الكشك اللي قال له عنه المدرس وراح عنده ..

ريما بهاللحظات زهقت من سوالف رفيجاتها وطلعت تتمشى بروحها

شافت حد جاي من بعيد كان عمر ..

قعد تراقبه لين وصل

عمر ماحس لصخره صغيره بس هزته وطيحت نظارته

عمر ( اوووووف مو وقتها كلش ، وين راحت ذي ؟؟؟؟ ) عمر يتلمس الارض

يدور نظارته وشكله كان يقطع القلـــب

ريما كانت تمشي له بسرعه وعيونها متروسه دموع

شكل عمر اعجز عن تعبيره

شاب توه فأول عمره هذي حالته

موطي وهو مغمض على عيونه يدور نظارته على الارض ..

ريما : كاهي كاهي ..

عمر خذها ولبسها ونفض يده من الغبار

شافها ورفع حاجب : شكرآ ماتقصرين

وراح عمر عنها ..

ريما ( ياربــــــــي احبه والله العظيم احبه يجنن هاوشني وبعد احبه ))


قعد عمر وسط ربعه واستأذن منهم

وطلع قعد على كرسي خشب صغير يحاجي رفيجه تركـي ..

عمر : الوووووو !!

تركي : هلا والله حــي هالصووووووووووووووووووووووت

عمر : بك زووووووود يالغااااااااااالي ولهناا عليك شخبارك شمسوي ؟

تركي : الله يسلمممك والله انا والربع كلنا مشتاقين للــك

تم عمر يسولف معاه وريما منخشه بس تتسمع عليـه

قربت اكثر لقت صوته انقطع ..

طلت لقته محد وماحست الا بقبضـة يد قوووووويه على جتفها ..

شهقـــت وطالعت كانت عاشه

ريما :افففف بسم الله خرعتيني شتبين انتي

عاشه : شتسوين

ريما :ماسوي شي قاعده عادي

عاشه : علينا زين يلا امشي

ريما: ليش

عاشه : شيقعدج بروحج ريموه ردي داخل ويانا

ريما : شوي وبرد زين

عاشه : بنرزح انطرج ترا

ريما :ههه اوكي

دخلت عاشه وتلفتت تدور عمر




لقته بعد شوي

تمت مكانها وعمر مشى لين رد لمكانه وصار السمع واضح لها ..

سرحت وهي تسمعه وتلعب فاصابعهـا ..

عمر : ممكن اعرف شتسوين ؟؟

ريما فتحت عيونها أكيد حلم : شنو؟؟

عمر : شمقعدج هني؟

شكلها كان واظح انها تتسمع عليه لانها قاعده فمكان مو للقعده ..

ريما : كنت ،، انا ، قاعده انطر رفيجتي

عمر : ريما كبري عقلج هالحركات مب للبنات مب هم اللي يقطوون روحهم ترا ها ..

ريما : وانا اقط روحي على من؟

عمر : سألي نفسج بتلقين الاجابه صدقيني

ريما : انت مستحيل يكون بقلبك ذرة احساس

عمر مندهش : انـــــــــا؟

ريما :أي انت

عمر : انا شسويت عشان اتجرد من الاحساس بالله !

ريما : انت لو تحس ماعاملت بنت بهالطريقه

عمر : والله انا اعامل كل بنت بالطريقه اللي تناسبها ، ولعلمج انا اكثر واحد فنان بالتعامل

خصوصآ مع البنات

ريما : وبنت عمك الدليل هدتك وخذت غيرك ..

عمر رفع يده

وانتبه لنفسه

ثووووووووووووور عليها عصب حده

عمر : وانتي من عشان تكلميني ولا تتجرأين وتجيبين طاري بنت عمي اللي تسواج على لسانج؟؟

هذي مره صدقيني وان عدتيها اعلمج طاري من اللي تطرينه

ريما : بتمد يدك بعد

عمر : لمثل اشكالج اللي ماعرفوو السنع وشلون يعاملون الرجال

ريما خلته ودخلت

وهي متخرررررررررررررررررررعه

ريما : خلاص خنرد الغرف انا بنام

غاليه :أي والله اخذيني وياج ..

وراحو وريما تمشي بسرعه..

اول مافتحوا الغرفه دخلت الحمام تتسبح وتصيييح

انا شسويت شسوييييييييييييييييييييييييييييييييت

عمر دخل على ربعه وهو متنرفز محد قدر حتى يسأله شفيك ولا يغير جوه ..


.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.


.* بعد مرور اسبوعيــن *.


خالد وغلا كانو قاعدين ،، غلا فهالفتره مرت فحالات نفسيه كسيفه اذا صح التعبير. .

بسببين موتة عمها ، وحمالها ..

وكانت دايمآ تحط اللوم على خالد

وخالد يسكت يخليها تطلع اللي فيها فيه

لدرجة انها تضرب بس مو ضرب قوي

لمن تصيح تطقه وتدزه لبره الدار ..

خالد ماقال لها أي شي بالعكس

كان يلمها ويخليها تطلع كل اللي يجيش بصدرها . .

خالد كان قاعد بالدوام ويفكـر بأي شي ينسي غلا اللي هي فيه

غلا لما تكون مستانسه احس كل شي كامل فالدنيا

لكن من يصيدها أي شي تظيق علي هالدنيا شسوي ياربي

انا ابتليت فهالصغيره مادري صج احبها ولا بس ......

قعد يفكر وحط آخر حل انه يستشير دكتور نفسـي

شاللي يسعدج ياغلا ؟

ياريت لو اقدر اسالج وتردين

لكن ادري مستحيل يطلع منج هالشي

فكر خالد ورسى على حـل
" انا ليش ماكلم خوالي وهلي ونرد مثل قبل ، يمكن اذا رضوا تتغير نفسية غلا

بالجمعه ومع بنات خالي ، تلهى معاهم شوي وتنسى .. ! "

اقتنع خالد بالفكره وعلى طووووووووووووووووووووووووووووول رفع السماعـه

كلم خواله وخالاته وتغريد وريلها وأكيد على تغريد لان غلا ترتاح لها مع انها اكبر منها ،،،

أكد عليهم خالد ان باجر الخميس يتجمعون

والجمعه الغدا فالبيت الكبير واللي بعده عندهم وبعدها عند خاله وجذي

وماتوقع ان خواله بيرحبون بهالفكره ..

استانس خالد وارتاح ،،

اتصل لها خالد وردت غلا

غلا : تووك تفتكر فيني وتتصل ؟؟

خالد : خل العتب واسمع لروحٍ تناديك وان ماسمعت اقرى فعييني اشتياقي

غلا : صـج

خالد : صجين ولهان عليج حددددددي

غلا : متى بترجع ؟

خالد : امممم يقولون قلب المره دليلها

غلا : هههههه من صجي خالد

خالد : لا بسويها مفاجأه

غلا : زين

خالد : يلا عمري تحملي بعمرج

غلا : انشالله ، لاتتأخررر


خالد : لالا يرن الجرس قصدي يخلص الدوام وانا طاير للبيت

غلا : هههههههههههههههههه

خالد : فمان الله

غلا : مع السلامه


.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.


عليا خطيبة سعد من الجهه الثانيه من كثر حنة امها عليها انها تاخذ ولد خالتها

قررت تذبح عمرها ..

فتحت باب حمامها (وانتوا بكرامه) ..

طلعت حبوب وخذتهم كلهم ورا بعض ..

حست بشي فظيييييييع فراسها ثقلت ماتقدر تمشي

طلعت من الحمام وووو




خواتها كانو رادين من السوق يدورونها مالقوها ..

قالت لهم امهم انها نايمـه ..





.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.

خالد رجع من الشغل للبيت دور غلا مالقاها ..

صعد للدار ولقاها ..

خالد : هلا واللللللللللللله

غلا تظحك : اهليين عمري ..

خالد : انتي وينج ادوررج

غلا : يه كاني

خالد : لا وينج

غلا : ههههههه خالد

خالد : عيووون خالد انتي

غلا : يلا ماتبي تتغدى

خالد : امبلاااااااااااااااااااا من قال مابي

غلا تفرصه : عيل بدل وانزل

خالد يرفع حاجب : انزييين

غلا : مو تتأخر

دخل خالد غسل وبدل ملابسه وغلا كانت تسكر باب الكبت

بطنـها لين الحين ماكبر ولاشي ولا جنها حامل ..

خالد : وينه بطنج

غلا افتشلت من قلب : وينه ؟ كاهو

خالد : عيالي وينهم ليش جذي صغار

غلا تدز يده : خااااااااااااالد

خالد : غـلا خالـد انتـي

غلا ماعلقت ومشت قبله

شوي الا حد طاير فيها لين اخر الدرج ..

نزلها خالد ..

غلا : لين متى يعني

خالد : كيف كيفـــــــي

غلا قعدت على الطاوله وحطت راسها على يداتها وهي شابكتهم ..

رفعت حاجب وهي تطالعـه ..

قعد خالد وتم يطالعها

تطالع ويطالعها ،، غلا ماسكه ظحكتها وخالد كلششش جامد

غلا ماتقدر تمسكها بعد

خالد نظراته تقوى وهو يرقص حواجبه ..

غلا انفجرت ظحك : خلااااااااص عاد

قعدوا يتغدون وغلا مالها نفس للأكل ..

خالد : اليوم معزومين

غلا : ويـن ؟

خالد : البيت العود

غلا وطت راسها ولفته الصوب الثاني ..

خالد يهد الشوكه من يده ويلف وجهها : طالعيني غلا
غلا ترفع عينها و هي تبرق من الدموع اللي حابستهم ..

خالد : لييش ياغلا ؟ بعد دموع شقلنا احنا

غلا : انشالله ..

خالد تنرفز كل مانست رجعت تذكر شسوي بعمري

غلا تبي تغير الجو الي خربته : من عازمنا ؟

خالد استانس : كلنا بنتجمع اليوم ..

غلا : والله ، زيين حلو

خالد : عاد هااا راويهم مرت خالد شلووووون احلاهمممممممم وتسواهمممم

غلا : هههه انشالله ..

خلصوا وطلعوا لغرفتهم ..

انسدح خالــد على السرير وهو يطالع غلا

كانت تطالع عمرها بالمنظره ..

بعدها فتحت الكبت تشوف شي تلبسه ..

جاها خالد من وراها ..

غلا لفت عليـه : شفيك ؟؟

خالد :


قولـي حبيبي قولي

قولي اني اتنفس هواك

قولي نديمك قولي

قولي افراحي معــاك



غلا تمسك يده وشفايفها مبتسمه بخجـل ..


خالد يقعد على ركبه ..


اعرفي اني مانسجت الحلم واحساسي

اعرف اني ماطلبت الصبر في ياسـي


يقرب يدها ويبوسهااااااااا ..

خالد سحبهاوقعدوا على السرير ..

غلا : شنو بعد ؟

خالد : غلا ، حياتي ، اذا رحنا ادري صعبه عليج تنسين اللي صار بس ,,

انا قد ماقدر بحاول اطلعج من اللي انتي فيه بس ابيج تساعديني ..

جامليهم على الاقل ..

غلا : انشالله .

خالد : وعــد ؟

غلا تغمض له عيونها على انها موافقه ..

نام خالد وغلا حذاه بس هي مانامت ..

اليوم عمها سعد طرى عليها وايد ..

شلون بقدر اجاملهم ؟؟

افففف الله يعيني والله ماقدر ..

طلعت ملابس تلبسهم وطلعت ملابس لخالد بعد ..

طلعت فستان اسود كمه طويل

ومن فوق فيه فراشه لماعـه بالفيروزي ..

طلعت لها معاهم اشيا تلبسهم ..

شافت نفسها تعبت وارتاحت لها شوي ..

قام خالد وراح يصلي العصـر ..

رجع لقى غلا نايمه ماقعدها وخلاها ..

فتح البلكونه وقعد يدخـن . .

غلا قامت على ريحة الزقاير وصرخت

غلا : خاااااااااااااالد
خالد تصرقع : هلاا !

غلا : اطلع

خالد : لا تكفين ردينا !

غلا : بره دخن بررررررررررره

خالد طفى زقارته : لا مابي خلاص

غلا : اففففف لاتدخن فمكان انا فيه الريحه ماطيقها

خالد : انشالله انشالله

سكتت غلا ودخلت الحمام ..

خالد تنرفز ( صج اني بايخ ) ..

بعد المغرب غلا كانت تمشط شعرها وخالد يتكشخ ..

خالد جر المشط من يدها ..

غلا : خالد عطنيييييييييي

خالد يسوي روحه مايسمع

غلا : الله يخليييييييييك خالد بنتأخر

خالد شال غترته وقعد يمشط شعره اونه كلش متحدر لين ركبه ..

غلا انقهرت : الله يخليييك تكفى خالد

خالد : أي أي بعد ترجيني

غلا : اففففففففففففففففففففففف خاااااااااااااااااااالد هاته

خالد عطاها المشط وهو سكران ظحك عصبت من صجها ..

خالد : زين يلا

غلا : زين

خالد : هههههه فديت المعصب

غلا : خالد اسكت عني

خالد : يه احبج

غلا : يووووووه ..

خالد : هههه زين زين لاتشنين حرب علينا


طلع خالد بره الغرفه ينتظر ..

طلعت غلا وطالعته

خالد : شدعوى يبا ، حني علينا

غلا ماتقدر على كلامه : شتبي؟

خالد : ابيج انتي شبي بعد

غلا : لا والله ، يلا يلا لانتأخر ..

خالد : صج عاد

غلا : خااااااااااااااااااااالد

خالد يشيلها : عيووووووووووووووونه انتي

غلا : ياربي الله يخليك خلني

خالد : نوو

غلا ماقالت شي

خالد : طحنا طحنا غلا

غلا : ههههههه خاااااااااااااااااااااااااالد

خالد : وئعت

نزلها خالد ..

غلا : وئعت !

خالد : هههههههه يس

غلا : هههه يلا حبيبي لانتأخر عليهم ..

ركبوا السياره وخالد صار كل مايطلع مع غلا يشتري لها شي ..

شرت غلا هالمره بس شغابه كان فيها حجر فيروزي ..

لبستها فالسياره ..

وصلوا للبيت وغلا تبلع ريجهـا

تبي تحبس دموعها لآخر درجـه ،،

وصلوا للبيت ونزلوو ..

كانت سابقتهم بدقيقه عمتهم تغريد وريلها وعيالهم ..

سلمو عليهم وغلا دار راسها البيت ممتلي بالنـاس

رجال وحريم حتى من الدوخه كانت بتسلم على ولد خالة خالد لانه فوسط امه وخالته ..

انتبهت لعمرها وقعدت حذا فاطمه ..

قعدت شوي تلقط نفسها ..

غلا : شلونج فطامي ؟؟

فاطمه : اووكي ، انتي شخبارج ؟ شخبار البيبي !

غلا : هههه تمااام

تجمعوا كلهم فالصاله الكبيره ..

والبنات فصاله مسكره داخل ..

الشباب فالمجلس ..

وبعضهم فالصاله اللي فيها الكبار خوالهم وخالاتهم تغريد و سعود والبقيـه ..

غلا كانت تشوف مكان عمهـا سعد مبيـن والجَمعـه كريهه بدونه ..

غلا كانت تدور شي بعيونها تشوف الدرج

كل باب تطيح عليه عينها تنتظر شي ..

خالد كان يطالعها وهو مستانس ..

تكلمها غاده وبنات خالته وهي تظحك وتسولف معاهم

شكلها غيــر غلا وهي مستاانسه

" روعـــــــــــه " ..

غلا اخيراً طاحت عينها فعين خالد ،، على طول ماعطل عمره خالد وغمـز

غلا استحت لان غاده شافته ..

راحت غلا عند خاله لما ناداها ..

بعدها بشـوي ..

تغريد : يلا تفضلوا على العشـا . .

خالد : عاد ها توصو فمرتـي

تغريد : هههههه انشالله بدون ماتقول

خالد : أي لحد ياكل قبلها نطروها تخلص بعدين انتوا اكلووو ..

غلا استحت منه موووووووت يعني يقول لها هالكلام بصوت واطي

اهون من مايقوله على مسممممممممممممعهم كلهم << عاش التعبييير

جاسم : يعني تحرنا لاتحدني باجر اتزوج

خالد : محد ماسكك روح تزووج

جاسم يكلم بنت خاله نوف الصغيره : يلا نوفو باجر بتزوجج

نوف تقط عليه اللعبه وتشرد لحظن خالها ..

خالد : اوه خجوله بنت الخال ..

خاله وهو لامها : أي سكتوا عنها

تغريد : زين يلا خلصونا بيبرد العشااااا

خالد : يلا قومو قبل لايشنونها علينا حرب

تغريد : منو

خالد يستعبط : الجنس الناعم ..

والصاله كلها انفجرت ظحك ..

تغريد تكلم بنتها : روحي نادي البنيات عشان تتعشون

فاطمـه : اوكي

تجمعوا البنات على الطاوله

والباقي على الارض ..

البنات كانو بسن فاطمه واكبر واصغر يعني مراهقات .. (ينفعون لبعض )

بعد العشـا ..

الشباب طلعوا يلعبون كوره

جاسم جمع اليهال وقعد يلعبهم فآخر الصالـه

البنات كلهم تسبهوا على خالد وهو يغازل غلا ..

استانسوووووووووووو

هههههههههههههههههههه

حلييييييييلهم لوووول

خالد كان يكلمها ونظارته خبيثه وهي مسكينه شابه فمكانها ..

من شكلها مبين مستحيه ..

الشباب الباقين راحوا للمجلس مع خوالهم ..

خالد وخاله تموا ..

لطيفه : وليش مارحت معاهم

خالد : تكفييييين ياام خلود ، اعاف هالقمر واروح للمجلس شبي فيهممممممم

غلا خلااااااااااااص لفت ويهههها ماتقدر استحت صج ..

تغريد : الله شهالحب

لطيفه : شفتي يختي

تغريد : الله يهنيهم ..

خالد خذ غلا وراحوا يتمشون فالحديقه بره ..

البنات كلهم يدابجون على الدرج لدار غلا

عشان يطالعونهم من البلكووووونه ..


الجـو كان روووعـه ..

هوا حلووو والحديقه توسع الصدر ..

كان خالد ولد تغريد مع نوف الصغيره يلعبون بكـل هدووء ..

فارشين لهم مفرش يهال لونه برتقالي فاتح وعليه رسمات

ومقعدينهم وناثرين الالعاب ..

غلا تطالعهم وتتبسم ..

خالد قعد على الارض وهو رافع جسمه ومسك يد غـلا ..

غلا لفت عليه وطاحت شيلتها ..

غلا تمت تطالعه وتفكر شبيقول ترا ان جاب طاري عمي اقلبها نوح وصياح ..

خالد من كل قلبـه :

ليـــت الحـزن تنساه
عيونك معـي
وضيم الليالي يفارق مدمعي ..
ابنتظر لحظـه تهنينا سوى
بارق امـل يشاع في ليلـك
ضــــــــوى


غلا تقرب منه وهي ماسكه فيده ..

الله يخلــيك ياأعـز انســان
الله يخليـك يااااني بولهـان ..

خالد : شكثر ولهتي ؟ مستحييل كثري ! ولهت لغلا اللي من تظحك انسى كل التعب

انسى كل شي صار لي كل ظيقه وهم ساكني ..

انا ماقدر ياغلا صدقيني اني اشوف دمعه من عينج واسكت

ترا انا وانتي واحد وان تكدرتي انا بعد يمسني اللي يمسج ..

غلا ماعرفت شتقول ولمت خالد وحبست دموعها بس خانتها هالمره

خالد : شقلنا ياام فيصل شقلنا ؟؟

غلا تظحك وهي تمش دموعها : لاتقولي ام فيصل

خالد : نعم ؟ ليش بالله

غلا : ياسلام تكبررني

خالد : صــج وولدي وين احطه

غلا : مادري

خالد : بدينا خيانه ماتبين تعترفين بالولد

غلا : ههههه ماقلت شي انا

خالد قطع كلامه معاها موبايله

خالد : اوووه هذا عمير ،،، هلا ومرحبااااااااا

غلا خلته يسولف وراحت عند خالد اللي دخلو عنه نوف

شالته وشافها خالد جاها وهو يكلم عمر

خالد : أي أي ، انزين "يحاجي عمر" /،/ يشيل خالد الصغير من يدها وينزله ..

غلا تتخصر له وهو يأشر لها "جب"

غلا تدووس ريله

البنات فوق استخفوووووو ..

فاطمه : ياااااااي يحظهم

البنات : الللللللله

ههههههههههههههه صج مراهقات ذكروني بناس

سكر خالد من عمر ورد لغلا اللي وقفت عند البحيره الصغييره كانو مسوينها شكل بس

خالد : الحلو وين راح ؟؟

غلا تظحك له : معـاك ..

خالد : بقلبي؟؟

غلا : امممممم مادري !

خالد يحط يده على قلبه : آه قلبي ،، لالا تشكين بغلاج يالغلا هذي طعنه

غلا : بسم الله عليك ، خااااااااالد

خالد كالعاده بالتمثيل احسن واحد : طعنه بالورررررريد ياغلا ، مش آدر ..

غلا : هههههههههههههههه

خالد : عندج حل عشان يوقف النزيف

غلا : شنو هو ؟

خالد : حلين

غلا : أي شنو هم زين

خالد : ياانج تبوسيني ياانج تعطيني ووح

غلا : لا يعني فرقو عن بعض

خالد : شوفي عاد ترا انزف عليج الحين بسرعه

غلا تبوس خده بخفييف

خالد : لين الحين ينزف

غلا تبوس غمازته

خالد يمثل جنه تعبان : غـــلا

غلا : عيووون غلا

خالد : ياويلييييييي تعبت تعبت مش آدر صج هالمره

غلا : ليش عمري شفيك

خالد : احبجججج هاي كل اللي فيني

جاسم جاهم معاه عمر بوعين زايغه

جاسم: انت متى بتفك بنت الناس

خالد : وانت شعليك ياخي مرتي وكيفي ، يلا يلا

جاسم : ياخي البنت جات تتشكى لي تقول ماتقدر قاعد على قلبها تبي تتنفس

لطيفه اللي كانت قاعده مع مرت اخوها فالبلكونه نادت خالد تساله

وغلا تنتظره فالحديقه مع جاسم وعمـر ..

عمر : حسافه ماعندج خوات ..

غلا : ليش يعني !

عمر : جان بيطلع فيهم شبه منج وخذت وحده منهم

غلا ظحكت : ياسلام

عمر : أي تطلع وحده حلوه عليج

غلا : لاا والله !

عمر : أي والله

جاسم : انت هيه والله يسمعك خويلد يدفنك هني

عمر : لا عادي هي اكبر مني وانا اصغر

وصل خالد

جاسم : هاا اعلممم

خالد وهو مرفع حواجبه : عـن !

جاسم : لا ولاشي بس عمور أذى غلا

خالد عصب : نعممممممممممممممممم

عمر : لالالالالالالالالالالا

جاسم : هاهاها اتغشمر يلا يلا عمور امش

عمر : يلا

خالد يكلم غلا لما راحو عنهم : صج غلا ، قال لج شي ؟

غلا : لا والله

خالد : قال لج كلمه ظايقتج

غلا : لا حبيبي والله ماقال شي

خالد : اكيد عمري

غلا : اكيد حياتي ..

قعدوا يسولفون وغلا تظحك ..

خالد وهو متسند على الكرسي وغلا قامت تتمشى وترد .

خالد : شحلاتهمم ياناس ، كاشخين بالاسود بعد

غلا : ههههه شفت شلون

خالد : شقطع قلبي انا غير هالفراشه انا

غلا : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

خالد يقص ورده : هاج ورده لها مايصير بروحها لااهل ولاشي

غلا : ههههههههههه ياسلام ..



خالد : أي نعم ..

غلا مسكت الورده

غلا : خلاص خلندخل خالد

خالد : ليش عمري؟

غلا : ظهري عورني بدخل ارتاح شوي .

خالد فز من كرسيه : يلا يلا

شالها ودخلها من باب من ورا يدخل على غرفة يدتهم ..

غلا : بس خالد تكفى نزلني

خالد : يااااخي انا اللي شايلج مو انتي

غلا : يشوفنا حد مو حلوه

خالد : مرتي و على ك ي ف ك ي ف ي ،، زين !

غلا تحط شيلتها : زين

دخلوا وراحت غلا لدار ثانيه لان يدتهم ماتحب حد يتم بدارها ..

دخلت غلا وخالد تنرفز مسكه ريل تغريد يتسأل عن الشغل ومادري شنو

غلا قطت شيلتها وانسدحت

(( اففففف ياربي شهالعوار بموووووووت ))
غلا كانت تحس ظهرها شوي وينقص من التعب

ماقدرت تتحمل بعد وصاحت دخلت عليها غاده اللي دخلت تحط ولدها اللي نام

غاده : بسم الله عليج شفيج غلا ؟

غلا : ظهري ياغاده بمووت

غاده تعدل سدحتها : ماعليه حبيبتي لازم انتي توج ، عودج بعده ماقسى

غلا وهي مب متحمله العوار : افففف شسوي الله يخليج

غاده : ارتاحي ولاتتحركين كلش ..

غلا شوي شوي لهت بكلام غاده ونست العوار وخف عليها شوي ..

غاده : ها احسن الحين

غلا : أي ، ماتقصررين حبيبتي

غاده : ولايهمج شدعوى ، وحده من خواتي انتي ياغلا ..

غلا عورها قلبها على كلام غـاده

وايد طيبه معاها ..

غاده تسولف معاها : وشقررتي تسمينه

غلا : خل نعرف شنو بنت ولا ولد

غاده : لين الحين ماعرفتوو

غلا : لا موعدنا بعد اسبوعيـن

غاده : اها عاد تصدقين احسج بتجيبن ولد

غلا : شمعنى ؟

غاده : حمال الولد يتعب اكثر من البنت

غلا :والله ؟

غاده : وه سأليني كنت اتعذب وانا حامل بهالهيس

غلا : هههههههههههههههههههههههههه

غاده : تخيلي جاتني فتره انتفخت ، ههههههههههههههه ، اول مره حملت حتى خواتمي متدش باصابعي

غلا : لااا الله يستر انا كفايه جذي

غاده : الله يستر من شنو الله يخليييج متني ترا ان كبر بطنج ماراح يبين غيره

غلا : ااااهههههههههههههههههههههههههه شدعوووووووووووووووووووووووووووووى

غاده : ههههههههههههه

قعدوو يسولفوون وغلا حبت غاده اكثر عن اول مره ..

نست شوي سالفة سعد وبعدها غاده راحت لبيتهم هي وريلها ووولدها ..

دخلت عليها لطيفه تاخذ عباتها وغلا ساااكته ولاتكلمت ولا قالت شي ..

لطيفه : شدعوى اشوفج طاقتها سالفه ويااغاده وانا يوم دخلت حتى شلونج ماقلتي

غلا : انا خالتي؟

لطيفه : لا يمه انا ، نامي ارتاحي مب زين لولدج التعب

غلا تنرفزززززززززززززززززززززززززت

طلعت لطيفه وغلا انقهرت من قلبها

زين انا ماقلت شي لاسبيت ولاقلت أي شي لازم كل ماتشوفني تغثني

شدعوى مستحيل هاي انسانه

اعووذ بالله


بعدها بشوي دخل خالد

خالد : ها حبيبي نايم !!

غلا : لا بس اريـح

خالد : شلونج حياتي احسن الحين ؟؟

غلا : أي حمدلله ، يحليلها غاده تجنن

خالد : ايي غاده وايد طيبه يحليلها

خالد : ايي يحليلها شكثر كانت تدرسني وانا فالثنويه وانا تيس

غلا : ههههههههههههههههههههه

خالد : يلا حياتي قومي ..

غلا : بنروح

خالد : يس يس ..


قامت غلا عشان تلبس عباتها

خالد وهو على السرير ويلعب فموبايله يقطه ويشيله : ترا بنوصل عمتي

غلا : اوكــي !

خالد ظحك لها وغمازاته بينت عــدل


غلا استخفت .


طلعت غلا من الدار هي وخالد وظحكتهم ترن فالمكان ..

لطيفه : لا والله وتظحكون بعد ، عمتكم لاعت جبدها وهي تنظركم ..

خالد يحب راس عمته : اسمحي لي يالعمممممممه

لطيفه : امش خلصها وصلها

تغريد كانت مبققه عيونها على لطيفه وتسكتها وهي ولاتسمع لها ..

خالد عصب وطالع غلا

غلا تربرب على جتوفه وهو محتر

تهزأه جدام عمته وعيال خاله هذي صج صج قويــه ..

ركبوا السياره وغلا ركبت ورا ..

وخالد ساكت ولا قال كلمه ..

طلع زقاره بيدخنها

غلا تحط يدها على جتفه : حبيبــــــــــــي !

خالد : اوه نسيييت ..


وصلوها للبيت ونزلت ..

خالد : يلا تعالي جدام دورج ..

غلا : مايصير اتم ورا ؟

خالد : ياحلاوه ،، يلا يلا بسرعه

غلا تسوي روحها ماسمعت

نزل خالد وفتح بابها وشالها فتح الباب ودخلها وسكره ..

ركب السياره وقفل بابها

غلا : ههههههه ليش بعد

خالد : تشردين

غلا : هههههههه

طلعوا من البيت وراحو يتمشون فالسياره ..

غلا ( مسكين خالد على كثر ماتهزأه أمه
مايبي ينكد علـي
وانا على اقل شي اعفس عيشته..
ياربـــي ) ..


عمر كان متجمع مع ربعه فبيت رفيجهم (محمد) ...

جاسم بعيد عن حشرة المكان قرب لعمر اللي فاتح الدريشه وحاط كرسي ويطالع وهو سرحان ..

جاسم : عميـر !!

عمر : .... (مانتبه له) .

جاسم هزه : عمر ! !

عمر انتبه ولف له : ها هلا

جاسم : وين سرحت ! فالريمممم

عمر قام من على كرسيه
عمر : تنجلللللللللع ، مابقى الا هي

جاسم : اف اف شفيك اعصابك علينا

عمر : مالي خلقك جسوم تكفى

جاسم : افا ليش

عمر عيونه غرقت

جاسم يهزه : شفيك

عمر : مشـــــــتاق جسوم

جاسم : لمنو !

عمر : لهلي ، الدوحه ربعي الكل

جاسم : ماعليه ياعمير ، كلها جم شهر ونركض للدوحه

عمر : مب قادر اصبـر ..

جاسم : شنسوي ياعمير ماتقدر تسافر هالفتره ناسي ان الحين الامتحانات

عمر مارد عليه وجاسم قعد يترس مخه من هالكلام وهو يسمع من هني يطلع من هني ..

عمر : جويسم انا برد الشقـه ..

جاسم : افا ليش ؟ حد يعوف هاليمعه ..

عمر : ماعليه متظايق شوي ..

جاسم : اللي تشوفه ، تبيني اوصلك !

عمر :لا برجع بروحي

طلع عمر للصاله وسلم عليهم من بعيد وطلع ..

عمر خذ تاكسي و قال له ينزله قبل عمارته بشارع يبي يتمشى ..

نزله وشاف كشك يبيع تفاح مغمس بالعسل

عمر حسه ثقيــــــــــــل وشاف اليهال وايد مستانسين عليه

راح صف قال اخذ وحده اجربها ،، وخذ معاها كولا .

مافتحها عمر وخلاها مقرطسـه ..

فتح الكولا وتم يشربها فالطريـج ..


عمر ..


آخ ياغـلا شسوي بعمري ..
تعبتينــــــــــي حرام عليج
جاي انساج مو اطريج شالحل شالحللل !
شلونج مع خالد ؟ اكيد متهنيه ..
يالله حامـل ماصدق ..
اللي كنت احبها ومتصورها لـي

يشوت حصاه واجهته ،، شافها ظربت فواحد بسرررررررررعه لف

تم يظحك على عمره وماشاف عمره الا داخل العماره ..

جدامه مريومه الصغيره وناصر اللي بادلته المفاتيـح ..

عمر : ياهلا والله بمريووووووومه ..

مريم : عمــــــــــل ، انت ويييييييين

عمر : انا هني ، هاج هذي لج

مريم : ثج شريتها لي !

عمر : اي ثريتها لج

ناصر : وانا ؟

عمر (هاه؟؟) عمر يبتسم بخوف لان ناصر شكله بيصيح .

عمر : انت ، هديتك داااااااخل

ناصر بلهجه سريعه : وين و شنو

فتح عمر الشقه وحذف عليه كوره ..

ناصر : ييييس ، مشكور

ريمـا افتحت الباب وانصدمت ان عمر فالممر ..

دخل عمر على طول

ريما : وووه

عمر سمعها وطنش ..


عمر تسبح وطلع ..

شغل اللاب توب مع انه مايحب شي اسمه انترنت .!.!.

بس يسمع اغاني ولايشوف ايميله وجم موقع ويطلع ..

قعد يسمع اغنية فيـن حبيبـي ؟؟


ياليـلي واحشنـي حبيبـي
ناديلو وئولوو حـرام ،،
بآلي ليالي ياغالي
بدوووب
حب
شوء
و
غرام
……………………

عمـر انسدح وهو يسمع الاغنيه ويطقق حنجه بصبعه …



.* اليوم الثانـي *.

خالد رجع من صلاة العصـر وخذ غلا وراحوا لبيت خالهم عشان الغـدا ..

غلا لبست جلابيه حرير بيج عليها رسم او النقش الفارسي ومعاه مشلـح من الستان الاحمر

وعلى الرقيه نحاس على شكل عقد ظعييف حيل ..

كحلت عينها وبـس ماحطت اشيا اكثررر ..

كملت لبس ونزلت لخالد

ركبوا السياره وراحوا لبيت خالهم ..

غلا قطت عباتها وتمت بالشيله ..

كان شكلـها شيوخي خخخ ..

كانت تمشي مع غاده وشيلتها نص ملفوفه ..

وولد خالتهم الكبير نازل من على الدرج

كان وسيــــم حيـل فيه شبه من عمر بالعيون والجبين وعرض الجتوف ..

غلا شافته ونسيت عمرها ..

طالعته بس بسرعه شالت عينها

هو بعد كان اول مره ينتبه لغلا ..

حلوووووووووووووووووه ..

مشوا عنه ..

غلا : من هاي ؟

غاده : ولد خالتي ..

غلا : اي خاله اول مره اشوفه

غاده : خالتي بس من ام ثانيه

غلا : اهاا ، يشبه عمر ولد عمي وايددد

غاده : صج ، يحليله عمير من زمان عنه ..

غلا ابتسمت ونزلت عينـها ..

( عمي وينـــــــــــك ؟ )

مرت خالهم : يلاااااااااا الغدا ينطركممممممممم ياصبيان

طلعوا الصبيان كلهم من الصاله اللي انفقصوا فيها

وغلا وغاده مشوا وياهم وولد الخاله ورا غلا بالظبط ..


محمد : شلونج يامرت خالد ؟

غلا شافته : الله يسلمك ..

محمد : مبروك مبروك وينه ريلج ماباركنا له ..

غلا تبتسم له : بالصاله يمكن !

محمد : خلاص اروح له انا

وراح عنها

غلا (مستحييييييل هذا اكيد توأم عمرررر ) .. تجمعوا كلهم على السفره الكبيره

الي انفرشت على الارض ..

القعده كانت شوي عصبه على غلا ..

قعدت على جنب وريلها لامتها ..


قعدوا بعدها بالصاله يشربون جاي

وغلا سرحانه بألف عاااااااااااااااالم

ولدها

خالد

شبيه عمر

خالتها

عمها سعــــــــد

عاليه

اشيااا وايد ..


بعد صلاة العصر خالد وغلا راحو

ومن بعدها طلعوا كلهم ...

وبجذي انتهى هالاسبوووع والكل مستانس ..

رجعوا مثل قبل واحسن


.* بعد مرور 3 أشهــر *.

غلا صارت بالشهر الخامس وحامل بتوأم صبينا

وأخيراً صار لها بطن كان مو كبير وايد بس يبين ..

امتلت شوي ..

وخالد مستاااانس حييل ،، غلا تغيرت نفسيتها للأحسن وايييييد ..

صارت تحب تطلع ودايماً تظحك .

كانت فهاليوم طالعه مع خالد يشترون ملابس للبيبيييييييييز هيهيهييي

غلا : ههههههههههههههههه شجاااااااايب ياخالد

خالد : تظحكيييييييين بعد

غلا : حبيبي مو هالكثر شارين من قبل

خالد : ولدي ولا ولدج

غلا : ياسلام ، بالعقل ياخالد كم واحد جايب

خالد وهو شاق حلجه : خمسه

غلا : ههههههههههههههه ياعمري وايد والله وايد ..

خالد : غلا شتبين الله يخليج انا باخذهم لولدي زين

غلا : يه

خالد : والله ولدي وبدلعه

غلا ظحكت ومشت عنه

خالد حط الاغراض اللي خذهم على الاغراض اللي هفهم من قبل على الكاشير

وراح عند غلا : شتسوين

غلا : ولاشي اشوف شنو هني ..

خالد : شنو هاي ؟؟

غلا تطالعه : هذا مثل الكبوس لليهال

خالد : حق ولدي

غلا : هههههههههههههههههههههه (تشيله من يده) بسك

خالد يجره : هاتي

غلا : لااا انت صار فيك شي اكيد

خالد : أي خلاص انفجرت حب

تسند على العلاقات

غلا تمسكه لانه كان بيطييح : بس ياخالد خل نطلع ..

خالد : انشالله ماحاسب اشرد يعني؟

غلا : وااااااي خلاص روح حاسب وانا بنتظر ..

راح خالد يحاسب وغلا تطالع فالاشيا .

لقت وحده من رفيجاتها سلمت عليها وتمت تسولف معاها شوي لين شافهم خالد ..

غلا : خلاص اخليج مع السلامه .

رفيجتها : الله وياج

خالد : ها حبيبيييييي ها عمرررررررري ها روووووووووحي

غلا : بس بس قصر صوتك خالد


.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.



نروح لعمـر بن سعود شـوي ..

تذكرون كلام الدكتور لابوه !.!.!

لما قال له ولدك شوي شوي بيفقد البصـر !

عمر كان قاعد بالدوام وعيونه تحرقه ..

سمى بسم الله وفصخ النظاره وقعد يحكهم ..

عمر يصاصر جاسم : جسوم والله ماشوف

جاسم : مب وقتك عمور
عمر والله ماجذب عليك

جاسم : شفيك من شنو

عمر : مادري

جاسم : زين مابقى شي انطر

عمر صرخ : اقولك ماااااااااااااااااااااااااااااااااشوف

القاعه كلها صخت والاجانب على وجيهم علامة استفهام ( ؟ ) ..

جاسم : اسكت بس فظحتنا ، خلاص بطلعك

استأذن من الاستاذ وطلعـه ..

عمر : ااااااااااااااااي والله ماشوف جسوووووم عيوني حااااااااااره

جاسم : بسم الله عليك ياعمير شفيك .. !

عمر : مااااادري الله يخلييييييييك لاتخليني

جاسم : افا ياعمير

سنده جاسم عليه ووداه للعياده اللي فالجامعه انقلوه للمستشفى ..

وقالو لجاسم ان عمر صار من المكفوفين

هزه الخبر كيانه كلــــــــه ..

قعد جاسم على الكرسي وهو منصدم



عمر!! عمر يصير جذي؟ ليش شفيه من شنو

معقوله من بنت عمه؟؟

دخل عليه جاسم

عمر : لاتقول شي انا ادري

جاسم حط ويهه فيدين رفيجه وتم يصييييييييح

عمر يهزه : لا جسوم لاتصيح هاي قدر ومكتوب ليش تصيح انا اللي مبتلي مب انت

انا ماعادت تفرق وياي ياجاسم لو اخسر روحي صدقني خسرت اللي اغلى منهم ،

ماتفرق ياخوي ماتفرق ..

جاسم صار يشهق فكفوف رفيجه

جاسم : والله ياعمور انا حبيتك حبيييييييتك واغليتك وكانك تبي عيوني وراسك ماتغلى

عمر : والله من طيبك ياجاسم بس انا كنت حاس ، خلاص انا باجر بنزل قطر

جاسم : لا ياعمر ودراستك

عمر : مب هادها بس هذا التيرم الثاني باعطل وبرد ، مشتاق والله خلني انزل قطر

دامني حي ، اليوم عيوني يمكن روحي باجر

جاسم : بعييد الشر ياعمير لاتقول جذي



على المغرب نزل جاسم وحجز تذكره له ولعمر للدوحـه ..

جاسم صار لزيم عمر من هالحادثه وين مايروح وياه ..

مايخليه دقيقه وحده ..

بعدها باسبوع جاسم كان يطلع لعمر ملابسه عشان يلبسون وينزلون لقطر ..

عمر : جسوم طلع لي ملابس سودا ..

جاسم : ليش

عمر : بس ابي اسود

جاسم : انشالله

طلع له بنطلون اسود وقميص اسود

لبسهم عمر وعطره جاسم ومشط له شعره

جاسم كان قلبه معوره على رفيجه

عمور اللي امس يشوف ويطالع ويكاسر بعينه

الله يالدنياااااااااا ..

لبس عمر نظاره سودا ومسك فرفيجه ونزلوو ..

وصلوا للمطار وخلصوا الاجرائات اللازمه ..

فقطـر خالد كان مستانس حده اخوه بيوصل الساعه 7 الصبـح وهو بيروح يجيبه ..


مسكين خالد مايدري باللطمه اللي بتجيه ..

محد منهم فكر بهالشـي ..

عمر (خساره ياغلا كان ودي عيوني تغمض وصورة آخر شخص منطبعه فيها أنتي )

غلا (ياربي انا آخاف عمر يسوي شي ويصير شي كبير بينه وبين اخوه بسبتي)

عمر (ولهانه علي؟ نستني؟ تفكر فيني؟ مطنشه؟ )

غلا (عمر حب وحده بغربته! نساني.؟ )



ثاني يوم ..

خالد قام الصبح

غلا وهي غرقانه نوم : وين بتروح

خالد : بجيب خالد حياتي، انتي ارتاحــــي ..

غلا ماقالت شي وردت نامت .

وصل خالد للمطار وقعد فالانتظار واحد من معارفه دخه داخل ..

تم ربع ساعه

وشاف اخوه ..

انصدم ! ليش لابس جذي

شافه متكي على رفيجه وقلبه طاح ..

سلم عليهم وحضن اخوه بقووووووووه

خالد يطالع جاسم بعينه (شفيه) .. جاسم نزل عينه ..

ركبوا السياره وخالد فهم ..


خالد كان متخرع على اخوه ..

عمر : شخبارك ياخالد ؟
خالد : والله طيبين كلنا انتوا شخباركم شخبار امريكا والشقر ؟؟

عمر :اذا علي ترا انا صرت ماشوف ..

خالد ماقال شي وجاسم بعد ..

جاسم : بس والله الدراسه هدت حيلنا

خالد : الله يعافيكم انشالله قدها وقدود صح يابوعمير

عمر : انا اذا علي اذا رجعت بدخل بقسم المكفوفين

جاسم ( ابي اكحلها عميتها !! ) ..

خالد : جاسم تبي اوصلك ولا تجي معانا؟

جاسم : لا خلاص زهق عمير مني اكيد ، بيتنا والله ان درت امي اني وصلت قطر وماجيتهم

ترجعني امريكا بمدفع

خالد : ههههههههههههههههههههههه الله يخليها انشالله ، دلني البيت بس

قعد يدليه جاسم

وعمر يشم ريحة غلا بالسياره ..

وصلوا لبيت جاسم سلم على خالد بيده وحب راس عمر

عمر يبي يقول شي بس لسانه انربط فهاللحظه ..

ودعوه ومشوا ..

خالد كان كاشخ بشكل خطييييييييييير



ناسف الغتره على جنب ومن الجنب الثاني لافها ولابس نظاره عاكسه ومسوي ديرتي خفيفه ..

خالد : يحلييله والله خوش رجال ..

عمر : أي والله تصدق يوم قالو له اني انعميت تم يصيح علي

خالد : يحليله

خالد ماكان يبي يبين له انه حزنان على هالشي ..

خالد : ها وين تبي تروح .

عمر : البيت !

خالد : أي بيت فيهم

عمر : بيتنا ؟

خالد : هههه خبرك عتييج

عمر : افا ليش

خالد : بيتنا اللي كنا فيه صار بيت بالشراكه بيني وبينك وانا وام فيصل فبيت بروحنا

وامي وابوي فالبيت العود مع امي العوده .ز

عمر : والله وانا اخر من يعلم ..

خالد : مفاجأه يالغاااااااالي

عمر ظحك له ..

خالد : وين تبي اوديك ؟؟

عمر : بس بشرط تنفذ اللي ابيه منك وكانه عيوني معاي زين !

خالد : افا ياعمير مو هالكلام اللي تقوله لي وانا بو فصيييييييل

عمر : فدييتك والله ،، نزلني بيتنا القديم وخلني وتعالي عقب ساعه ..

خالد : بس انت ، محد فالبيت !!

عمر : ماعليك البيت حافظه حتى اقدر امشي فيه وانا مغمض وهالمره بمشي فيه وانا مغمض صج

خالد : بـس ..

عمر: تكفى

خالد : اللي تشوفه بس انا بنتظرك

عمر : لا تنتظرني ابي اقعد بروحي فهالبيت ياخالد

خالد : ماني نازل زين بوقف انا وسيارتي اخر الفريج زين

عمر : وعد ! ولاتوطي البيت لين اطلع ممكن !

خالد : على هالخشم ..

وداه خالد لبيت ونزله ..

عمر ففصخ نظارته بشوييش وهو يتلمس الاشيا ..

قعد يتذكر هني شنو وعرف

مشى بهونه على الدرج وفتح باب داره وطاح على الارض يصيييح

عمر : لييييييييييييييييييييييييييش ياغلاااااااااااااااا لييييييييييييش

صاح عمر من كل قلبه وصراخه يرن فالبيت الفاضـي ..

طلع من الغرفه وراح لدارها فتحها وتم يمشي ريله تخبط باشيا وايد كراسي طاولات

اخيرآ وصل لسريرها ،، رفع مخدتها وشمها ..

لمها ودموعه طبعت على المخده ..

تم عمر ربع ساعه بدارها ..


عمر بصوت واطي :

اللي نبيه ماعاد به موجوود
يالعبون هذا منزله خالــي
ماهو بقصده يوم راح صدود
لاشك هذي دبرة الوالـي



تم عمر يجول فالمكان بروحه ودموعه تصب من عينه ..

بعد ساعه جاه خالد وفتح باب الصاله ماعتب البيت

وصرخ : عمــــــــــر ياعمييييييير

عمر : كاني ياخالد بس تعال نزلني

راح له خالد وحط يده على جتوفه ونزله ..

ركبه السياره وقفل البيت ..

خالد : الحين بوديك البيت العود والعشا كلنا بنتجمع ..

عمر : بس انا ابي حد يتم معاي

خالد : .... ( البيت فيه غلا شلون جذي)

عمر : اذا متوهق فيني خلني فهالبيت

خالد : افا ياعمير ، فعيوني انت ، بخليك عندنا ولايهمك ..

عمر : وام فيصل؟ (يالله)

خالد : شفيها ؟

عمر : بظيق عليكم


خالد : لاتقول هالحجي لا كف

عمر : ههههه

وصلوا لبيت خالد والخدم نزلوا الشنط ..

قعده خالد بدار تحتيه ..

على العصر غلا نزلت ولقت خالد يشرب البلاك كوفي

راحت قعدت حذاه وهي مبتسمه باست خده وقعدت ..

خالد : هلا والله هلا بنور عيوووووووووووووني

غلا : ولهت علييييييييييييييك

خالد : صج شصاير اليوم

غلا : شصاير ؟

خالد : تحبيني (يطلع لها لسانه)

غلا تفرص خده عند غمازته : وجذي

خالد : هههههههه اححح يدج يابنيه

غلا ظحكت

خالد : ها اكلتي ولدي

غلا : أي كلت لاتخاف

خالد : عبالي بعد ، يالله عااد لاعت جبدي وانا انطررررر

غلا : هاهاها بعدناا تو الناس

خالد : يالله بعد ليش انتي ياغلا خمسه بس عليج

غلا : لاا والللللللللللللللللللللللللله

خالد : هههههههههههههه فديتح انتي قعدي قعدي

غلا قامت عنه وخالد شالها : متنانه يالملعوونه

غلا : وخر عنيي

خالد : سكتي سكتي

غلا : شيل يدددددددددك

خالد : غلوه

غلا : لاتقول هالاسمممممممممممممممممممممممم

خالد : ترا عمر اخوي هني

غلا الظحكه شردت من وجهها ملامح الخرعه والفرح والصدمه كلها سكنت وجهها: هنــي؟

خالد يقلدها : أي هني

غلا : من متى

خالد : غلا سكتي عمير انعمى

غلا عيونها انترست دموع وقعدت على الكرسي: شتقووووووووووول !

خالد : صار مايشوف وانا ظايق خلقي والله بس ماعرف شسوي

غلا : شلون ومتى ومن شنو

خالد : ماقدرت اسأله ولايبي يقول لنا شي

غلا : يالله عمر يصير فيه جذي

خالد : والله معور قلبي مايبي يروح البيت العود لان محد عنده يعاونه

غلا صاحت

خالد : ليش تصيحين غلا؟ ( افييييييين )

غلا : لا ولاشي

خالد :مو منج لاتخافين

غلا : لا انا مافكرت جذي بس سالفته عورت قلبـي ولد عمي ويعز علــي ..

عمر كان يفتح الباب وغلا حطت الشيله على راسها ..!!!!!!!

خالد استغرب (زين هو مايشوفج! )

غلا تدري انه مايشوف بس ماتدري تحس شكلها غلط ..

خالد : نوم العوافي يابوسعود ..

عمر : ههه الله يعافيك

غلا : حمدلله على السلامه ياولد عمـي ..


عمر (غــلا! انتي هني جدامي ، يالله ياريت عيوني تفتح دقيقه وحده ..

انتي اول وحده اشتقت لها ياغلا اول وحده بس شوقي ضايع .. )

خالد : عمر ، غلا تقولك حمدلله على السلامه ..

عمر : اسف ، الله يسلمج ياام فيصل، شلونج عساج طيبه !

غلا : الله يسلمك نسأل عنـك

عمر ( من متى الحجي بينا رسمي ياغلا ) عمر ابتسم بكل حزن بقلبه وقعد ..

تموا يسولفون ويظحكون وعمر صار همه بس يسمع ظحكة غلا اللي تنور عيونه المظلمـه ..



على المغرب عمر كشخه خالد بالثوب ونسف له الغنره وطلعوا للبيت العود

عمر كان خايف حيـــــــل وصارحهم بهالشي

خاف امه تسوي له سالفه او يكرهونه وهو عمي

وصلوا للبيت ونزلو

دخلوا والهيله كلها قامت وكلهم اعفدوا على عمر يسلمون ويحبونه ويلمونه ..

عمر الثاني : شملبسك نظاره فالليل ..

خالد زرد عمر فالطوفه : عدل اسلوبك فاااااااااااااهم

تغريد تنزل عمر من يد خالد : بس خالد شفيك عليه

خالد كان مطنقر حدده ومادرى بهالتصرف اللي سواه ..

غلا تفاجأت من تصرف خالـد ..

قعدوا كلهم وهم متعجبين من حالة عمر

ولطيفه تصييييييييييح على حالة ولدها

عمر : لاتصيحين يمه اللي صار فيني مب فيج وانا راضي

غاده : فديتك ياولد عمتي ، في واحد يبي يسلم عليك (حطت ولدها فحظنه )

عمر : ياااااااااااااربي(كانه يتذكر شي) هذا ولدج عدل

غاده : ايي امتنكم

عمر : ياربي يسلمه تم عمر يحبه وشكله يكسر الخااااااااطر

خالد ماقدر يقعد معاهم وطلع وهو متنرفز للحديقه ..

غلا لحقته ووصلت له ..

راحت له بدون لايحس وحبت راسه .. وحطت حنجها على راسه ويداتها على جتوفه

خالد : غلاي؟
غلا : حبيبي ليش قاعد بروحك ؟؟


خالد : مب قادر اتحمل بعد غلا خلاص تعبببببت

غلا : شفيك ، شصاير ؟

خالد : وتسألين شفيني ! ماشفتي اخوي ؟

غلا نزلت راسها : شنسوي ياخالد هذا اللي الله كاتبه .. شنقدر نسوي على حكمة ربك ؟

خالد : ونعم بالله انا ماقلت شي ، بس متظايق ياغلا خلااص ماقدر اقعد معاه

غلا : انت شتقول اذكر ربك بتعافه يعني وانت اللي له .. تدري انه من طلعت وهو يسأل وينك

خالد : يابعد عمري ياخوي والله ماقدر غلا بنفجر وانا رجال

غلا : ماعليه حبيبي مو عشاني عشان فصيل

خالد يظحك وهو نص متظايق : اااخ ،، تامرين انتي ..

غلا : يلا حبيبي مو حلوه قعدتنا بروحنا وهم متجمعين داخل ..

خالد :انشالله ..

راح خالد وسوو له مكان حذا اخوه حط يده على جتف عمر

خالد : ها بوعمييييييييير

عمر : خويلد انت وين

خالد : طلعت اتكشت

عمر : ههههههههه ماعلمتني جان رحت وياك

خالد : شارد عنكم تجوني والله حاله

غلا كانت واقفه بعيد وتطالعهم وتظحك لهم

خلتهم وراحت تتمشى بروحها فالبيت .

(( شكبره بطني هههه انفجرت لحول ، صاجه تغريد المتن شين )) لفت ولقت لطيفه

لطيفه : مو عاجبتج قعدتنا جنه

غلا : لا حشى خالتي من قال ؟

لطيفه : عيل ليش مخليتنا

غلا : ماقدر اقعد وايد لازم امشي تـد .... (تقاطعها)

لطيفه : زين زين

غلا فتحت عيونها (شفيها ذي )



اليـوم الثانـي ..

عمر قرر انه يتم فبيت اخوه مايبي يقعد فالبيت العود لان محد عنده

طلب من خالد يوديه لربعه وخالد ماقال له لا وقال له لاتمر على ربعي بيوصلوني

خالد تطمن لان شغله اليوم مطووول ..

تركـي : انت جنيت رايح تنساها شوف شصار فيك ارتحت؟؟؟

عمر : أي مرتاح اصلآ والله والله ماني متظايق وزعلان مثلكم صج انا ماشوفكم

بس احسكم ، ادري انكم متظايقين من اللي صار لي بس انا مب فارقه عندي

خسرت اللي اغلى من عيوني ، خسرت اللي كانت عيووني

تركي : عمير بسك من هالكلام المره على ذمة اخوك وحامل منه مايجوز اللي تقوله

عمر : خلني اطلع اللي فقلبي ياتركي ، انا ظنيت اني بقدر انساها بس ماقدر اجذب على روحي ..

تركي : تعوذ من ابليييس ياعمير ..

عمر : اعووووذ بالله منه الف مره ..

عمر المسكين ظن ان الحب وهو بعيد من اللي يحبه ممكن يتلاشى !!

مادرى انه بالشوووق يــزيد ..

ظن انه اذا سافر نبـع حبه لغلا بيجف ،، بس صار العكس

نبع حبها تفجر ، شكثر يحبها بس حسافه هي مو لـه ،،

عمر كان منسدح وقاط النظاره وربعه يلعبون ويسولفون وياه

وواحد مستعبط قاعد يلعب فراس عمر .

عمر : احمدوه هد شعري

احمد : الله يخليك لالا انا احوشه عن عيونك الله يسلمك عشان مايخرب الشوف

الشباب كلهم التفتو على احمد ووجهوا له نظرات يلومونه على كلامه

شهالقنبله اللي قطها

احمد حط يده على حلجـه

احمد : آسف عمير والله ماقصد

عمر :

كيـــف اشوف .!.
وانا يلبسنـــي العمـــى ؟؟
حيره وخوووف !!




احمد يبي يغير الجو .. :

كيف اشوف
والهوى قيدي وسجاني الظروووف ..؟


عمر : لا هذي لبوتريك هو بيفهمها حبيب قلبـي

تركي : شنو هي ؟؟

عمر :

أمووووووت أنا في حبهـم
(يمسك عيونه)
وارخص انا عيوني لهـم

تركـي : والله ماقول الا بختهم .


عمر : زين يلا من بيردني البيت

تركي : حناااااااا لهاااااااا ههههههههههههههههه

عمر : هههههههههههههههههههههههه يلا فز

تركي : شوفو يالخياس بخليكم وبرد ان عسعستوا ولا سويتو شي اجلفعكم بره

الشباب : يجي منك ا ك ث ر

تركي : شلون م ل ق ي ن

عمر : هههههههههههههههههههههههههههههههههه

ركب تركي عمر السياره وسكر الباب

ركب ومشوا شروا عصير على الدرب من المعصره وهم يسولفون ويظحكوون

تركي : وعايش مع خالد ومرته يعني ماتبي تحول

عمر : لا والله ، جم اسبوع وبرد

تركي : لاا شدعوى

عمر : والله شسوي ابي اكمل الكورس كله

تركي : يالله بالتوفيق يالغالي بس لاتقطعنا

عمر : لا افا عليك فبالي لو ماسألت شدعوى ..

تركي : الله يخلييك

وصلواا للبيت ونزله تركي ..

رنوا الجرس وفتحت الخدامه الباب

وصله تركي للصاله وغلا كانت فوق شافتهم مانزلت ..

خلاه تركي فالصاله وودعه وراحو

عمر : منو فالبيت ؟؟

الخدامه : MR. Khalid Not here

عمر : فطينه عيني عليج بارده اسأل منو فالبيت تقولين خالد محد والباقي وينهم ..

غلا وهي نازله من على الدرج : هلا عمـــر

عمر انتشــــــى قلبه من زمان كل مايسمع اسمه على لسانها

يحس النبض بقلبه يتلخبط ويعور قلبه: اأأا،،،،،هلين هلا ببنت عمي

غلا قعدت : شخبارك ؟؟

عمر : الله يسلمج انتي شحالج

غلا : طيبه الله يسلمك

عمر : وينه خالد

غلا : خالد فالشغل

عمر : ومتى يخلص شغله ؟؟

غلا : لا مطول ،، على الخمس ونص ،، ست ، يخلص

عمر : اهـــا ..

غلا تبي تشيل التوتر من الجو قبل لايزل لسان حد منهم

عمر : شـلونج غلا؟؟

غلا(ها!) : طيبـه ..

عمر : شخبارج انتي وخالد

غلا : حمدلله مافي احسن منه بوفيصل ..

عمر قلبه عوره ، ليش ياربي اللي يصير فيني انا ماسويت شي فدنياي ضر غيري

عمر : الله يهنيكم انشالله ، ع البركه يقولون 2

غلا : هههه الله يبارك فيك

عمر : غلا تدرين اني تعبااان

غلا : سلامتك ياولد عمي ، من شنو تعبان ؟

عمر : ظنيت اني لو سافرت بنسى ، بس مادريت ان بعد هالمره تفكيري خاب مثل اللي قبله

غلا عرفت شيقصد وماعلقت ..

غلا : عمر ، ياولد عمي ، احنا كنا صغار بوقتها ، واللي يعافيك خلني اطلع من اللي انا فيه

انا قبل لاتجي اسأل الكل عني ، حالتي متدهوره من موتة عمي

كفايه موته وحده لاتغثني باالاكبر منهاااااا
عمر : لاتقولين جي يالغلا ، عمري ماغثيتج ولا ابيلج الغثا ، لكن انتي الوحيده اللي قلبي لها ينشرح

اقولج كل شي جني اكلم عمري سمعيني وطنشيني يمكن اذا طلعت اللي فيني ارتااح

كفايه عيوني راحة لج



غلا نزلت عيونها وهي تدمع ..

غلا :خلاص ياعمر اذا انت تشوف ان الذنب ذنبي الله يسامحني ، بس من الله مايجوز للي تسويه بعمرك

وبحياتك وبدنياك ، انا صرت لغيرك ، اسمعها ، لغيـــــرك تكفىىىىىىىىىىىى افهممم

اذا تعبان مره انا مليووووووووون مره ، تعبت ومت لكن شفت ولاشي بينفعني

انا جذي انكد على عمري وانكد على غيري قاعده اذبح روحي بالحيااا ، لييش؟

ان ذبحت عمري شي بيرد مثل قبل؟ لو اشوف روحي تطلع ماشي بيرجع اللي كااان

لو دموع عيني ترجع اللي راحو جان شفت امي وابوي عندي

لو ماااااي عيني هذا يرد الغالين جان عمي ويااااي مافارقني

لو و لو لكن اللي فبالنا اصعب من الحجي السهـــل

،، انت طول عمرك تسمع لكلامي ..

لاتردني بهالشي انساني ، وان كانت صعبه عليك ، اعتبرنـي ........ ،، ا ، اختك ..

عمر مسك قلبه منصدم : اختي؟؟؟؟؟؟!

غلا : أي اختك وانا حاظره باللي تبيه

عمر : بس انااا ، انتي اول وحده اول بنت اشوفها تحبها عيني

تسكن قلبـي ، انتي حبي الاول

غلا قطعت كلامه وهي متنرفزه

غلا : انا كنت فيوم وخلاص انا ماقدر اكمل اللي بينا ياعمر خلااص الله يخليك

عمر ظااااااقت فيه الدنيـا : الله ، والله دنيـا ..

غلا ماعلقت على الموضوع وقعدت على الكرسي ودموعها تطيح

( غلا و عمر صغار ومشاعرهم لين الحين مو مصقوله مثل مشاعر خالد

مشاعرهم توها تكبر توها تحب .. ماعرفت شي من الحياه ..

كل شي يجربونه اول مره بحلاوته وبصعوووبته ..

غلا قدرت انها تتجاوز هالشي بسهوله لان خالد وياها

لكن المسكين عمر من معاه؟؟؟

لا اخ ولا اخت ولا ام حتى .!. )



سكتوا و كل منهم سارررح بدنيـا

دخل خالد وغلا بسرررررررررعه غيرت مودها وكل شي ..

ابتسمت له وخالد فرح حيـــل من شكل غلا ..

غير عن كل يوم ..

لابسه فاتح هدت الاسود
لابسه وررردي شحلاته وعيونها مكحلـــــــه

خالد دخل البيت وهو جايب معاه عشاا

حطه على الطاوله

خالد : شخبارك حبيب قلبي؟

عمر : الله يسلمك شمسوي

خالد : طيب ياخلف هلي ، شلونكم شمسوين ؟؟

غلا وو عمر : طيبييين !

يقرب لغلا : ماذبحني غير هالوردي

غلا : هههههههههههه

خالد : ها عمير شخبار ربعك ؟

عمر :والله طيبين

غلا : انا بروح اشوف العشا

خالد : تعالي قعدي تتعبين عيالي

عمر استحى منهم وتمنى لو ماكان بينهم ..

غلا تنقزه بعينها

خالد : زين زين

غلا راحت تشرف على العشـا بس ..

ماتتحرك ولا تسوي شـي تسمع ظحكة خالد وعمر من الصالـه ..


بعد لحظــات 000

غلا : يلا خالـد ، العشا جاهز ، تفضل عمر ..

خالد : يلا حياااااااااك بو سّعود

قام عمر وماسكه خالد ..

قعدوا على الطاوله يتعشون وعمر يقول لهم شصار وياه فامريكا

وخايف لايزل لسانه عن سالفة ريمـا ..

عقب العشـا قعدوا فالصاله شوي ..

غلا : انا بروح ارتاح تبون شي؟

خالد : وين تو الناس

غلا : تعبانه شوي ..

عمر : تصبحين علـى خيـر

غلا : وانت من اهله

خالد يصاصر عمر : دقيقه وبرد

غلا ماتدري مشت

خالد جاها من وراها : حليلج بتركبين الدرج بروحج ! بطله ؟؟

غلا تظحك وتدزه : ههههههههه انت شفيك شفيك علي

خالد : شفيني ؟ مستخف ، مستخبببل ، متخبل ، منجن ، متعئد .. بكل لغات العالم بعد

غلا : الله يشافيك

خالد : دام جنوني منج ، ياحلاته من خبال ، (يرفع كفوفه) الله لا يشافيني

غلا ظحكت وتوها بتخطي رفعها خالد ..

غلا : لاحول ولا قوة الا بالله ..

خالد : المدام بتصلي؟

غلا تضربه : خااااااااااااااالد

خالد : روح خلود انتي

غلا سكتت ماقالت شي ، تعبت من كثر ماتتكلم افف ..

وصلها خالد لطابقهم ووقف جنه بيتم وياها

غلا مشت وانتبهت له ولفت عليه : نعم اخوي؟

خالد : لا الشيخه بس بغيت اجي وياج

غلا : ارتاح وانزل لعمـر


خالد : انزين (وهو واقف) ..

غلا : انززززززل

خالد : انزيييييييييييييييييييييييييييييين

مشى خالد ونزل على الدرج وغلا تطالعه وهي تبتسم لـه و تظحك على حركااته

( أ حــ ـــبــــ ــــكـ ) .. !


نزل خالد للصاله ورفع عيوووونه الوســـــــــاع وشاف اخوه

قاط الغتره وكل شي منسدح خنقته العبره وهو واقف على شكل اخووه

يعور القلـــب ،، امس عمر اللي كان يتغشمر وياه

يظحك وياه

يسولف وياه

يشوف وياه

خالد (ااااخ ياخوي والله لو تبي عيوني ماتغلى عليك بس ماشوفك متكدر) ..

عمر حس ان حد موجود : من خالد؟؟

خالد وهو يحاول يخفي نبرة الحزن بصوتـه : سممممممم يالغااااالي

عمر : ليش بعاد عني ، تعال حذاي

خالد انكسر خاطره وراح قعد على الارض وحط يد اخوه على راسه : قول حبيبي اسمعك ..

عمر : لا ولاشي بس اذا تبي تقعد ويامرتك عادي بس ودني داري

خالد : افا والله افا اخوووووي عندي واروح للمره

عمر : ههههههه ، هي اولى ، بنت عمك و مرتك

خالد : فدييتهم اللي يصفون الحجي

عمر : اههههههههههه ، منو انا ها

خالد : أي انت ههههه شسوت فيك امريكا عفستك وردتك

عمر (لوتدري عن امريكا واللي فيها بس !! ، يظحك من غير نفس : هـهـه

خالد : شعندها سالي ؟

عمر انفجر ظحك : هههههههههه منو سالي يالهيس

خالد : انت تظحك بنعومه بعد ، هـهـه راد لنا مب متوازي شصادك

عمر ماقدر يمسك نفسه يظحك بشكل مب طبيعي : هههههههههههههههههههههههههههههههههه

ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

خالد : ماشالله ، قاط نكته الشيخ خالد ؟

عمر : تكفى بس ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههه هههههههههههه

خالد : أي اظحك شحلاة الظحك والله انت مبوز وبنت العم مبوزه شكله جدلكم يحكككككم

عمر : فيني حساسيييييه هههههههههههههههه لازم انطق فالاسبوع مرتين

خالد : متى و متى

عمر : مره الصبح وفاللليل وبعد الوجبه

خالد وهو ماسك ظحكته : خخ زين قلت لي عيل عشان اخذ حذرررررررررري

عمر : أي لاتنسى ،،، ..


غلا كانت قاعده فزاوية التونـز اللي سووها بالدار ..

غرفتهم كانت اكبر الغرف فالبيت لأنها الغرفه الرئيسيه ..

سوو لهم على جنب زاويه لليهال ..

فيها سررين وعليهم الشيفوون وشغل عــدل ..

غلا كانت على السرير وتربع الملابس الجداد ..

خلصت وشالتهم صفتهم بكبت فصيــل

وبعدها كبت سعــد ..

غلا ( اممممم شناقص بعد ، كل شي موجود ، الملابس ، الـجواتي الـ.... 'يقطع كلامها

رنة التليفوون' ،، يووه من متصل الحيين ، مب راده اخلص اللي فيدي بعدين اشوف من وارد اتصل

يالله مب ناوي يسكرررررر ؟ ) ...

راحت شالته

غلا بصوتها الناعــم : الوووو ؟

عاليه : هلالالالالا ردت الخايسه

غلا: هههههههههههه ياحماره احترميني بصير ام وانتي تسبين

عاليه : ام على عيالج وابوهم ، انا لاااا والف لا

غلا : اعووذ بالله من ابلييييييييس ، تعرفين ابليس

عاليه : أي كل يوم يسير الحلو

غلا : هههههههههه ،، الله يقطع ابليسـج ,, شخبارج ؟

عاليه : تماام عمري انتي شخبارج وشخبار ريلج وعيالج ؟

غلا : خطر خطر مب عليوه ، كلنا بخير ..

عاليه : هههههههههههههههههه

تمت غلا تسولف معاها وسالفه ورا الثانيه ..

خالد تم مع عمر يسولفون ويتظحكووون ..

بعدها عمر قال لخالد انه تعبان ويبي ينام

وصله خالد لداره وخلاه على السرير وفج كبته ..

خالد : تبي أي بجامه ؟

عمر : لالا عطني جلابية البيت

خالد : الحرير (يستعبط) ، اوه قصدي أي وحده هيهيهيهي

عمر : هههههههههههههه يعني اشوف عشان تخيرني

خالد سكت و كره عمره على الي قاله هو يستعبط بس عمر طلع حسااااااس اكثر من قبل

طلع له وحده كحليه

عمر : عطني اياها

عطاه خالد : اوصلك للحمام ؟

عمر : لا ادل


خالد حس ان الجو كهرب شوي من اللي قاله ..

خالد حب راس اخوه : خلاص حبيبي تصبح على خير ،، تبي شي مني؟

عمر : لا مشكور ، تصبح على خير

خالد ابتسم له وكان وده اخوه يشوفه وهو يظحك له بس ...

طلع خالد وعمر بدل ملابسه و تحرك بهونه للحمام

دخل ولما طلع نسى ان الحمام له رفعه طلع وطاح على الارض

خالد كان لين الحين واقف لانه يخاف على اخوه اكثر من قبـــل عشان عيونه

فتح خالد الباب بسرررررررررررعه

وشااااف !!


شتتوقعون شاف خالد ؟؟





























































خالد : تعوررررررررررررررررررررت عمر؟ صار فيك شي؟

عمر : لالا مافيني

رفعه خالد عن الارض .. كان طايح بس ريوله تعورت شوي عوار طيحه مو جايد ..

خالد : تعوريك ريلك ؟

عمر : لالا خلاص انت روح نام عشان انا انام بعد

خالد : اوكـــي حبيبي ، مع ان ودي انام وياك بس انت تبي تجلفعني مادري ليش

عمر : ههههههههه مب اليوم باجر انشالله سكرنا اليوم يلا

خالد : هههههه يلا حبيبي ، go0d night

طلع خالد ووطى على الليتات وسكر الباب ..

عمر انسدح وتل الغطا معاه ..

ثاني يوم الصبـح غلا قامت اولهم من الساعه 7 ونص وهي قايمه الاخت

شبعانه نوم تغصب روحها تنام مافي كلش النوم نساااها ..

تسبحت وطلعت

شافت الوقت طووووويل عندها وايد

فتحت الكبت تشوف شتلبس

طاحت عينها على الفستان اللي لبسته مره لما راحو لعمها سعد بالليل ..

عورها قلبهاااا ولمت الفستان و صاحت بدون لاتدري ..

غلا ( يااربي لا ، لازم امسك نفسي ، لايقوم خالد ويشوفني ،بيزعل وهو مايستاهل) ..

تمسح دموعها وتسبق مسحتها دمعتها الثانيه

طلعت جلابيه لونها سماوي وعليها شغل بالفضي الخيوط كانها اسلاك من بعيد

بس ملمسها ناااعم ..

تكحلت و نشفت شعرها مسحت عليه كله بيدها وردته على جنب

قربته لعينها تشوفه ..

(( يالله شلون نسيت عمري جذي ، شعري شلون صار وانا لازم الحق نفسي خخخ ))

لبست نعال عليها مثل الزخرف البكستاني ، بيضا والزخرف فضي كعبها اوطى من الواطي :P

تعدلت ونزلت تدور فالبيت ..

نادت الخدامات وغيرت شوي فديكور البيت تمللت منه ..

الساعه 10 وربع قام خالد ونزل ببجامته جنه ياهل يدور امه

نزل على الدرج وهو شكله فظييييييييييع طالع

بجامته سوده ومبهدله القميص منعلج خخ ومتصارع مع الازره

والشعر شوي منكـش وكان محلق وشكله فظييييييع القفل اسوووووووود جنان

خالد وهو فيه النوم يفرك عيونه على الدرج وهو نازل : غلاااااااااااااااااااااااااااا؟ غلاا !!

غلا : كاني هنـــي حبيبييي

خالد يسحب عمره لها وقعد على الارض وهي على الكرسي وراسه بحظنها

والخدامات مستخفين عليه خخخخخخخخخخخخخخخخخخخخ

خالد شوي وينام : وين رحتي ؟؟ ( يشم عطرها ويغمض عينه )

غلا يدها على راسه : هني حبيبي تحت ، قمت ومافيني نوم بعد شسوي

خالد : انا فتحت عيوني وماشفتج جان اتخرررررع

غلا : هههههههه حيااااتي والله خلاص مره ثانيه ماانزل عنك

خالد : عفيه على مرتي (ونام) لوووول

قعدت غلا تقولهم يشيلون هذا يحطونه هناك ويرفعون ووو .. الخ

خالد نام وغلا نملت ريلها عليهااااااا فوق الساعه على حظنها تبي تعدله تتحرك ماتقدر تقعد بعد

غلا تهزه بخفيف : خالد حبيبي،،، خاااالد قوم

خالد فتح عيونه : بنااام

غلا : حبيبي الساعه 1 قووم بسك نوم

خالد : غلا تكفين

غلا : قووم ياعمري مايصير جذي ، من قالك تسهر مع اخوك يلا يلا قووم

خالد : غلوووووووووووووووووووووووي

غلا تدزه عن حظنها : يلااااااااااااا

خالد : انزيييييين اراويج فيييج خير انتي وعيالج نامو بدار فهالبيت

غلا : لاا والله ليش شبتسوي

خالد : بجنننننننكم صبري علييييييي مردووووووووووده

غلا : ههههههههههههههه ، روح بدل ملابسك وقعد اخوك عشان تتريقون

خالد : نتريق الغدا ، انشالله ..

راح خالد وطق على عمر

خالد : يلا قوم عمييييير

عمر : قايم قايم

عمر كان قايم من قبل لا خالد يقوم بس قعد بالدار وصلى وقعد فيها ماطلع

لين الحين مايدل البيت وماعنده حد يدليه !_!


تسبح خالد وقعد بالدار فتح البلكوونه وقعد يدخن ..

يدخن ويطالع الدنيا ويفكرررررررر

اشيا وايد صارت له

زواجيه من بنت عمي ام الـ17 سنه والحين هي مرتي وحامل مني

موتة عمـي

امي ، وامي هذي اكبر شي فحياتي ، شاللي غيرها علينا جذي؟

عمر اخوي واللي صار فيييه

يالله ،،

قعد خالد ربع ساعه بس يدخن ويفكر

سحب الباكيت يدور زقاره بعد ، لقاه مخلص

خالد عصب :افففففففففففف وقتتتتتتتها ذي

فتح الكبت يدور اكيد في واحد

ياللللله مخلصين بعد

ويرضخ الكبت

غلا فتحت الباب على رضخته : شفيك شفيك ؟

خالد : ولاشي ولاااااشي

غلا : ليش معصبت

خالد : قلت لج مافيني شي

غلا اذا حد ناحسها تتنرفز وتناحس اكثر : كيفك ، قعد اخوك والاكل ينطركم

خالد : مابي آكل

غلا : خل اخوك ياكل

خالد (صصصصج) : يصير خير

نزل خالد لاخوه

طق الباب وعمر قافل

طق مره

مرتين

ثلاث

خالد : افتح عميييييير انا خالد

محد يرد !!

خالد : عمر ان مافتحت بكسر البااااب

بعد محد رد

خالد تخررع

يحرك مسكة الباب بقوه وهو يطق : عمررر افتح

تنعز خالد على ورا

وشات الباب برجله مرررررره

الثانيه

ومع الثالثه فتح الباب ويااااه

خالد انهد حيله من اللي شافه


عمر !!!!!!

عمر اخوووي جذي؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

ليييييييييش ياربي

لييييييييييش

استغفر الله ،، ياااااربي اعووووووووووووووووذ بالله من ابليييييييس

شنو هاااااااااااااااااااي





فتح خالد الباب وهو فحالة ذهوووول من اللي شافه

صج ولا حلم ؟؟

شنو ذي؟ ؟

شاف الغرفه مثل ماتركها امس قبل لاينام عمـر ..

يعني كأن ماحد نام فيـها ولا على سريرها ..

الكبتات مفتحه وفاظيه .!

الليتات موطيه والدريشه مفتوحه وشيفونها يطيـــــــــره الهواا ..

خالد قلبه صارت دقاته تقوى باللي بدى يفكر فيه

خالد صرخ : عمــــــــر !!!!

طلع عمر من الحمام : ها خالد !

خالد جره من قميصه : انت ويييييييييييييينك

عمر انصدم : شفيك خالد ، شيل يدك ..

خالد : قول وييين كنت وليش جذي مسوي

عمر : ماسويت شي انا دخلت الحمام ممنوع ؟

خالد : وانا صار لي ساعه ادق الباب لين ماكسرته

عمر نزل راسه و خالد عوره قلبه

خالد يمسكه : عمير انا ماقصدت ازعلك ، عمر انا تخرعت عليك

عمر : ماصار شي بروح لامي وابوي تسمح تودييني؟

خالد : انشالله تامر انت ، ماتبي تاكل؟

عمر : شبعت بلبس ونروح

خالد ماقال شي وهز راسه وهو يبلع حجي عمر ..

طلع من دار عمر وراح الصاله ..

تمدد وهو قاعد على الكرسي ..

خالد : روووووووز ،، رووووووووز

روز : Yes

خالد: I want My Black coffee ,Plz

روز : Sure

راحت تسويها له وغلا واقفه فوق الدري تشوفهم خالد ماانتبه ..

دخلت الدار و خالد شرب قهوتـه و طلع عمر وقال له انه خلص ..

خالد : دقايق البس وانزل لك ..

عمر : اوكي

دخل خالد وغلا قاعده على السوفا مسنده ظهرها و رافعه ريلها عليها

يعني قاعده على جنب ..

ولا تكلمت غلا وتمت ساكته اول مادخل خالد طاحت عينها فعينه

وسكتت ماقالت له شي ..

شافته يلبس ولا سألته وين بيروح ولا ساعدته ولا قالت شي

خلص خالد كشخته وعدل غترته ،، تعطر

خالد راح عند غلا حب راسها : بنروح بيت ابوي وبنرد

غلا ماتكلمت ولا قالت شــي ..

تنهد خالد وسكر باب الدار من وراه .

نزل و طلع مع عمر وهو ماسكـه ..

خالد : انت انتظر هني بروح اطلع السياره واجيك

عمر : انشالله ..

راح خالد جابها ووقفها عند المدخل ...

مسك يد عمر وفتح الباب ركبه وسكر الباب ..

ركبوا السياره ومشوووو ..

طول الوقت صاخيين

عمر : ياخي زهقه حط لنا شي نسمعه

خالد : امم والله من زمان ماشغلت هالمسجل

عمر : شحقه ؟

خالد : ههه وان عصبت المدام!

عمر: ليش تعصب

خالد: يعني عمي الله يرحمه وجذي

عمر : اهاا لا ماتنلام

خالد : شقصدك ؟

عمر ظحك ومد يده يتحسس وين المسجل

خالد ظحك عليه : تنغـز بعد

عمر : افا عليك ، حاظريين

خالد : ههههههه


عمر : هني الـبور؟

خالد يرفع يد عمر فوق شوي

عمر هوس وخالد نسى ان آخر شريط سمعوه شريط عمر اللي يغني فيه

خالد طاحت عينه على اخوه لانه انتهى

هد يده فحظنه وجنه منصدم ..

خالد يبي يعرف شالسالفه : الله ، احلى اغنيه

عمر مارد ولا قال شي

خالد توه بتكلم

عمر : شششششش خل نسمع

سكت خالد ووقف عند سوبرماركت ..

خالد : بتنزل عمير؟

عمر : وين ؟

خالد : بشتري زقاير وبرجع لك ولا تبي تنزل

عمر : لايبا نخبط اغراضهم مب ناقصين بنطر

خالد : اوكي عيل

راح خالد وبسرعه خذ له باكيتين ورد ..

دفع الحساب و بسرعه راح للسياره ..

فالسياره عمر كان ساكت وخالد يشوفه

وصلوو للبيت العود ونزل خالد قبله

فتح الباب : يلا عمير

عمر عطاه يده ونزل ريله بس تخرطفت شوي بس ماطاح ..

خالد قلبه شكت فيه ألف شووكه على اللي شافه

منظر اخوه يقطع القلب ..

نظاره سودا ومسوي عارض شكله يقطع القلب ..

نزلو ودخلوا للبيت
كان ابوهم ويدتهم ..

حبوا راسهم وقعدوا يسولفون ..

شوي ونزلت امهم على الدرج وهي لابسه جلابيه زرقـا ..

لطيفه : هاا حيالله عيالي اللي ماشوفهم ..

خالد فقلبـه (يااااارب تعيني) : مرحبتيييييييين يمه

حب راسها وسلمت على عمر وحب راسها

قعدت تسولف وتسألهم عن أخبارهم وعمر فصمت يثير الف شـك فالبال ..



.* حسبي عليه صارت أحلامي مسلوبه ،،، اللي حل بي ياناس ماحل في مسلم *.


لطيفه : وانت ياعمر شمسوي

عمر : طيب

لطيفه : ولا تسأل ولاشي خليتنا ورحت لاخوك

عمر : هو اللي صفالي ؟

سعود كان مايسمعه ..

لطيفه : واحنا وين رحنا

عمر : على راسي انتوا ..

خالد : شدعوى يمه كلنا واحد ..

قعدوا معاهم وامهم كل شوي تقط كلمات قويه وتصد عنهم..

تغدوا وياهم وبعدها مشوا

لطيفه : وين توكم

خالد : يمه غلا فالبيت بروحها ماقدر اخليها اكثر من جذي

لطيفه : أي هاي اللي قاطع قلبك روح لها يمه ، الله وياكم

خالد هز راسه وماقال لها شي سكت وسلموا عليهم و طلعوا ..

ركبوا السياره و عمر تظايق من كلام امه لخالد

عمر مايبي خالد يزعل : خالد لا تزعل من كلام امـي اكيد ماتقصده

خالد يلف عليه بحنيه ويطالع : لا حبيبي مازعلت ، خلاص تعودت على كلامها

عمر ظحك له وهو مهموم ..

وصلوا للبيت ومالقوا غلا ..

خالد : افف وين راحت هذي !

عمر : ياخي دورها عدل انا لو اقدر ماقعدت

خالد : درت البيت كله ياخوك محد

عمر : اسال الخدامات

خالد ركض للمطبخ وسالهم

الخدامه : She is in the garden Sir

خالد : افففففففف شلون نسيت انا

راح خالد

عمر : ها وينها

خالد : نسيت فالحديقه هي

عمر : انزين خالد بس وصلني الدار

خالد : أي انشالله

وصله خالد بسرعه وقعد عمر على السرير ..

خالد : تبي شي بعد حبيبي ؟؟

عمر : لا سلامتك ..

سكر عليه الباب لانه يبي يبدل وراح الحديقه ..

غلا كانت قاعده فنفس الكووخ بس مو مسكر يعني كأنه هيكل لكوووخ بالحديد ..

قاعده على كرسي يعطي ظهرها للي جاي ..

خالد حط يده على جتوفها وباس راسها ..

غلا من حب راسها فزت جنها نفرت منه .

خالد : شفيج ؟

غلا : مافيني شي سلامتك

خالد : قولي شفييج غلا لاتخليني جذي

غلا ثورت مره وحده : مافيني شي سلامتك ، مخليني هني فالبيت من الظهر لاتسأل ولاشي

شبيكون فيني غير اني مستانسه

خالد : غـلا شسوي قلت لج انا وانا مابيج تروحين هناك عشان امي

غلا : خلاص وانا قلت لك مافيني شي

خلته وراحت للداخل البيت وركبت للدار ..

.* بعد أسبووع *.

كان عمر بالطياره مع جاسم بيردون لامريكـا ..

عمر من ركبوا الطياره نااااااااااااااااام وراح فيها ..

غلا و خالد خلاص نسوا الي صار وصارو عيال اليوم :P خخخ

غلا كانت توها عاليه طالعه من عندها

وخالد كانت عنده سفرة شغل بالبحريـن ..

بيتم سبوع..

اتصلت غلا على موبايله مره

وانصدمت

ردت عليها وحده

غلا بققت عيونها يوم سمعت صوتها

غلا : الوو ؟

البنت : أهلين وعليكم السلام

غلا انصدمت شنو وعليكم السلام بعد انا ماسلمت : من انتي؟

غلا : انتي من وليش تردين على هالخط

خالد لقف الجوال : انتي طلعي ومالج أي حق تردين

السكرتيره المتولعه بخالد : ماعملت شي بس رديت عليه كان بيرن

خالد : باذن من طلعي الحين ،، الووووووووو،،، حيااااااااااااااااتي !!

غلا : هلا

خالد : عمررري انتي شلووووونج حياتي ؟

غلا : طيبه

خالد : حبيبتي شفيها ؟

غلا : مافيني شي

خالد : زعلانه

غلا : لا من هذي اللي ردت

خالد : هذي السكرتيره والله أذتني ياغلا كلمت الاداره عنها ومالقو بديل

غلا : اها ومخليها ترد على موبايلك حلوو ..

خالد : لا غلا والله تخسي بس انا كنت بره هالمكتب اللي انا فيه وردت هالـ ...

غلا : لا خلاص ماصار شي ، شخبارك انت ؟

خالد : سواها قلبك ياعنيييد ،، يومين ماسولف معااك ؟؟

غلا : ههه الله واكبر انا؟

خالد : أي انتيييييييي

غلا : هههههههههههههههههههه يااااربي عليك والله وحشتني خاالد

خالد : آآآآآآخ يابلسم حيااااااااتي والجرووووووووح

غلا : هههههههه بس بس 24 ساعه تغني

خالد : ههههه شسوي ، المهم غلااي انا يبوني الحين ضروري ارد اكلمج اوكيه !

غلا : لا ماعليك حبيبي ، خلاص لافظيت اتصل

خالد : اوكي حياتي ، فمان الله

غلا : مع السلامه

وسكررت


مرت عليهم الايام وصار يوم ردة خالد من السفر ..

اتصل خالد على ابوه وقال له رفيجه بيجيبه ..

وافق ابوه و جاه رفيجه خليفه ..


وصلت طيارة خالد ونزل من الطياره

نزل للمطار وشاف رفيجه خليفه ينتظره ..

سلم علييه وركبوا السياره ..

الساعه كانت 6 ونص

وصله بيته و ودعه و راح ..

غلا كانت فدارها

كاشخه بجلابيه الوانها ناريه

فاله الشعر ومكحله عيووووووونها عدل ..

كانت تسكر شغابتها يوم سمته يناديها

بسرعه سكرتها وتعطرت

مشت للباب بسرعه توها بتفتح البااب

فتحه خالد قبلها

ابتسمت فويهه وهو بعــد

غلا : حمدلله ع السـلامه ..

خالد : ولهت عليـج (يحب راسها)

غلا ماقالت شي

خالد : عياالي شلونهم

غلا استحت منه ونزلت راسها : طيبين

خالد : وامهم !

غلا تحس ويهها انقص من الفشله : شفيها امهم ؟

خالد يرفع راسه بصبعه : ماولهت علي؟

غلا بدلع : خااااااااااااااااااااالد

.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.

عمر كان بالجامعه يحظر معاهم المحاضرات وكل شي عادي ماشي معاه ..

ريما اللي من درت بالخبــر انقلب حالتها فوق تحت

صارت تموت بشي اسمه عمر

تحبه تمووت عليه

وعمر ولا يدري عن هوى دارها ..

كانت تحبه بكل شي

حتى تحب تطنيشه لها ..

حاولت تبتزه بكل حركه بكل كلمه حتى ان جاوبت بالكلاس

تحاول انها تقصده ..

لكن عمر جنه صخر

بنفس اليوم بالليل

الجامعه كانت مسويه حفله لطلاب انجزو مشروع و نحج

طلاب الجامعه تجمعوا بالليل

شباب و بنات ..

عمر شسوي ..

لبس ثوبه القطري و كشخوه بالغتره وراح للجامعه

نظرات الطلاب له كانت تخرع ههه ظنوه ارهابي ..

البنات استخفوا على عمر

ريمـا كانت منغره فيه

كل ماقالت لها وحده عنه

قالت لها هذا لي وبتشوفوون !.!.!.! << شعندها ؟


القاعه كلها صخت لما سمعت الشباب يغنون

و ريما استانست لان اكيد عمر بيغني

تامر اللي كان يغني

ورريما تزاحم السيد وفايدها كاس العصير تبي تتجدم وتشوف

لين ماوصلت


كانت تبتسم وتمت يمكن نص ساعه تنتظر عمر لين يغني

واخيراً رضى انه يغنـي ..


عمر كان مفكر باللي يقوله انه لريمـا ..


ضجت زويا خفوقي
وانشد ركوني
وانا ولد شيــخ
لي هيبه وشخصيـه
الارض ارضي
وكون المرجله كونـي
لكنه الحب و الغلا وطاريه
تكفون ياناس بالله لاتلوموني
الصدفه اللي بآلامي عاد جبريه
سموني عاشقها المغرم
وسمووووني
الشاعر اللي قصايده
~إرتجاليــــــــــه~




ريما وجهها نصل من كلام عمر

وقامت من كرسيها وهي شوي وتصيح

ريما ( هذا شنو يعني لو شسوي له ماراح يحبني من هذي بنت عمه اللي قدرت عليه جذي

شلون قدرت عليه وانا لا انا شفيني ياااااااااااااااااربي ) .

بدون لاتحس دعمت فصبي

الصبي : هلا والللللله

ريما : وخر زين ناقصتك انت بعد

وطلعت من الجامعه وردت لشقتهم ..

دخلت وشافت ابوها توه راد مع امها ..

الابو : ها بنيتي شلون التكريم ؟

ريما : زين يبا ، انا بنام تعباانه

دخلت عنهم وهم مستغربين من حالة بنتهم ..


حطت مفاتيحها وشنطتها على الطاوله و تمت تفكرر وهي خاشه ويها فيداتها ..

.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.

غلا قامت وهي تحس بصداع ..

رفعت جسمها شوي تشوف الساعه

سحبت موبايل خالد شافت الساعه 10 بالليل

شافت في 3 Missed Calls

فتحتهم غلا

شافت نفس الرقم متصل 3 مرات

كانت بتتصل بس خافت حد من ربعه

بل والله ان اتصلت شبيفكني من خالد

رن تليفون الغرفه بس كان صوب خالد

خالد تحرك لما سمعه

فتح عيونه الوساع وشاف غلا

خالد وهو فيه الظحكه : من متصل هالحزه بالله !

غلا وهي تبتسم : ماادري ، ترد ؟

خالد يمد يده وهو منسدح وصوته كله خموول

خالد :الوووه ؟

السكرتيره ورده : مرحبا استاز

خالد : ورده ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ شتبين

غلا علامات الاستغراب بينت على وجهها وخالد ماسك يدها ..

خالد : شتبين ؟ ،، سمعي انا ماسمج لج تتصلين على رقم البيت ، سكرتيره بالشغل وبس

بره الشغل ماتعرفيني ولا اعرفج ..

ورقع التليفون

غلا : من ورده ؟

خالد : السكرتيره البايخه هذي

غلا: اللي ردت علي

خالد : لا ومتصله البيت ، والله كل يوم اتصل لهالاداره ابي يغيرونها وماحصلوا

حتى لما سافرت قلت لهم ابي حد غيرها قالو مافي

غلا : اهاا

خالد : شعلييينا منها ، دام عندي الغلااا شبي بالناس ؟

غلا قامت عن السرير ..

خالد : شفيج غلا؟

غلا : لا ولاشي بس ظهري عورني

خالد : اها ..

غلا : اففف تعبت

خالد قام وراح قعد عندها : من شنو حياتي شمتعبج ؟

غلا تطالعه بعصبيه ونظره جديه : عيالك

خالد تخرع : بل زين شفيج

غلا انفجرت ظحك فويهه

خالد : تظحكين ها شاطره تعصبين وتنافخين

غلا : هههههههههههههههههههههههههههه

خالد : انزين اذا تعبانه ربي ..

غلا : ماشالله عليك حبيبي ، شلون طلع معاك هالحل وانا لا ؟؟

خالد استانس : صج؟

غلا : أي

خالد : والله مادري جي بالصدفه

غلا : أي ولد عمي فطين ادري به

خالد : ههههههههه الله يسلمج

غلا : ههههههههههههههههههه خالد من صجك صدقت

خالد : شنو؟

غلا : من صجك عبالك اللي قلته يصير؟؟

خالد : توج تقولين يصير

غلا : هههههههههههههههههههههههههههههههههه

خالد : تتطنزين علي

غلا لمته وهي سكرانه ظحك

خالد : غلوي لاتقهريني جذي

غلا : ههههههههه ، انشالله

خالد : عمري صج اذا تعبانه خلاص مب لازم تسع شهور كلها اصلآ انتي شهر ونص كفايه

غلا : هههههههههه ليش شهر ونص طايحه من عينك انا

خالد : افا ، افا والله افا ياام فيصل ، تطيحين من عيني وانتي عيني !!!!

غلا : اممممممم

خالد : هههههههه ..

بعد شوي . .

خالد : لو اتصل الحين لامي تلعن خيري صح !

غلا : صح

خالد : هههههههههه شسوي الحين ؟

غلا : لاتسوي شي باجر نروح لهم وقول لهم رديت تعبان ولما قمت الوقت متأخر لزياره ..

خالد :ياعيني ، ماتعرفين الليدي شبتقول ؟

غلا : شبتقول؟

خالد : بتقول زيارة امك مالها وقت متى ماتبي زور

غلا : براحتـك انا مالي شور عليك تبي تروح الحين روح حبيبي

خالد : حلفي !

غلا : والله

خالد : ههههه مالج شور ها

غلا : اممم عليك انت بس

خالد : اوكييييي يام فصول


.* اليوم الثاني *.

على العصر غلا وخالد طلعوا من البيت رايحين للبيت العود

وصلوا ونزلوا

فتح خالد الباب وكان محمد ولد خاله و اخته العنود ..

العنود كانت اصغر من خالد بثمان سنين

كانت بأيام الثنويه متولعه فيـه

بس قالت يمكن لاني كنت مراهقه وهو اول حلو اشوفه .. << تظنون صح!

المهم

سلموا وقعدوا

خالد قعد يتسألهم شلونكم شخباركم

وعنود قلبها يدق بقوووووووووووووو ..

التفت خالد على غلا

ولقاااها !!!!!!!!
لف خالد على غلا وهو مب مصدق عيونه

نسى كل اللي قاعدين وهو يشووفها ..

الدنيا مو واسعتها من الفرح مع محمــد !!

تسولف معاه وهي تظحك وعيونها من الزود الظحك تلوومـع

خالد احترق قلبه من اللي شافه

"الحين انا اللي كل اللي ماقدر عليه سووووووويته عشان بس تبتسم وماقدرت

وانت بسالفه موتتها ظحك؟ ؟ شمعنـى؟ "

خالد احترررر ومن زود الحره ماعرف شيسوي


لطيفه : ها شخبارج ياغلا ؟

غلا وهي تبتسم : حمدلله

قعدوا شوي وغلا استأذنت ...

راحت دارها القبليه فووق ..

دخلت وقفلت الباب ..

قعدت بروحها

سرحانــــــــــه وتفكــــــــــر ..

عمر من الصوب الثاني كان يمشي وحاط يده فمخابيه

وقف خاف لايدعم شي وتسند على الطوفه ..

غلا كانت متسنده على حافة السريـر ...

غلا ( شدعوى عمر لين الحين يحبني ، زين انا ماحس اني لين الحين احبه

وحتى لو احبه شلون احبه وانا متزوجه ، ليش مايفهمني انا ماقدر ارجع احبه ولا اتم على حبه

هو انعمى بسبتي؟ زين انا ماسويت له شي .. ماسويت؟؟ ) ..

انطق الباب عليها ..

غلا : منووووو ؟؟

محمد : انا محمد

غلا (ها؟ شيبي ذي لين الدار) : نعم محمد ؟؟

محمد : ترا بنات خالتي جوو

غلا : انزين ، انشالله شوي وبنزل

محمد : اوووووووووكي عيل

غلا ( ويه شيبي ذي لاحقني لين الدار شفيه قلنا سوالف وعادي طيح الميانه من اولها )

خالد شافه نازل من فوق وثور

ركض على الدري لين دار غلا

حرك حركة الباب بيده بقو ..

غلا : زين زين منو!

خالد : انا انا فجي

غلا فتحت : شفيك شفيك

خالد يبي يمثل انه مب معصب : مافيني ، شتسوين

غلا تدزه بجتفها على جنب : شفييك؟

خالد وهو منزل عينه وفيه الظحكه ومتجتف : مافييييييييني يه ، لازم فيني ، مافيني شي

غلا : خااااااااااااالد

خالد : هاااااااااا

غلا : ههههههههههههههه ، انا هاا ؟

خالد : شيسوي حمود طالع لج ، وشحقه تتظحكين معاه ، ماحس انا غلا؟

غلا تمله : حبيبيييييييييييييي ، شبي بحمود انا ، يولـي

خالد رفع حاجب

غلا : خااالد

خالد يلف ويهه شوي شوي

غلا ظحكت : شنو هاي وح ولا كف؟

خالد عصب :لااا والللللللللللللللللللللللللللللللللله

غلا : هههههههههههههههههههه

خالد: شكنتي تسوين بروحج؟

غلا : ولاشي كنت بقعد شوي بروحي ، بسسسس

خالد : هاهاي حليلها المدام

غلا : وييييي

خالد : ويييي

غلا : خلاص بنزل

خالد يتلها من يدها : مافــــــــــــــي نزلـــــــــــــــه ..

.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*


جاسم كان ينتظر عمر بيطلعون يتعشوون ..

عمر كان يتسبح ويغني و جاسم من الملل يربط جوتيه ويرد يفتحه خخخ

عمر: ..


لا واشقى المشتاق من قسوة الظرف
والنار شبت وسط يوفي ويوفك
تذرف عيوني بالحزن دمعها ذرف
ياكبر هم العيـن ليمـا تشوفك


جاسم : هيي انت لاتغني فالحمام مب زين ، تسكنت جنيه امريكيه

عمر : اذا شقرا وعيونها زرق حياها الله ههههههههه

جاسم : خف علينا ياظرررررررريف

عمر : كل تبن

فتح عمر باب الحمام ..

جاسم : نعيمآ يالمعرس

عمر ظحك وهو منكسر : ياريتني معرس !!

جاسم : صج نويت

عمر : آآآخ كنت اظن و كنت اظن وخاااااااااب ظني

جاسم يهزه : عمور خلاص انساها اذا هي بعظمة لسانك قالت لك ماتحبك ونستك لاتسوي بعمرك جذي

عمر : يعني انا اقدر ماسوي جذي والله انتوا شفيكم عبالكم بكيفي والله حاولت شكثر حاولت

ماقدرر جسوم مااااااااقدر احس كل مانسيتها ارجع اتذكرها لان ،، ماعرف مادري شلون اشرح لك

يعني غلا حتى بالتفكير هي وياي ماقدر اشيلها من بالي خلاص تعبت تعبت ردوني قطر يمكن ارتااح

هني انا بعيد

جاسم يقاطعه : عمور ياخي خًيل على دمك شهالكلام مرت اخوك وين المريله

عمر : افففففففففففففففف الحب مايعرف رجال ولا بنت مايعرف يانااااااااااااااس


.* الحب أعمى طول عمره بلا عيوون *.

جاسم : وشخذت منها الحين عافتك و نستك وعمتك شتبي بعد شتبي

عمر : لاتلوووووووووموني والله تستاااااااهل تستااهل روحييييييي والله

جاسم : عمير اذكر ربك والبس خلنمشي انت الكلام معاك يشششيب الراس وبلا فايده

عمر : ماتقصر ،، انطرني

دخل عمر ولبس تيشيرت بيج عليه كلام بالأحمر وبنطلون جينز و لبس نظارته السووده ..

عمر : جسووووم

جاسم : هلااااااااااا

عمر : تعال شوف شكلي عدل

جاسم راح له الدار وتسند على الباب ، معوره قلبه على رفيجه

ليش جذي صار فيه ليييييش والله حراام

جاسم : تقطع تذبح ، خبلتنيييييييييييييييييييييييييييييََ بالاماراتي

عمر : هههههههههههه ، شعري فيه قطاوه ولا شي

جاسم : لالا بس فيه تنين عادي موضه ، يلا مشينا؟

عمر : أي بس فلوسي مادري وينها

جاسم : مب لازم حبيبي انا بدفع

عمر : لا الله يخليك هالمره علي جويسم

جاسم : لا انا

عمر : تكفى

جاسم جره : خلصناا يباااااااا

نزلوا وخذوا تاكسي وراحو لمطعم يتعشون فيـه ..

دخلوا وجاسم شابك ذراعه بذراع عمر ..

جاسم : عمور حبيبي دريهم تحمل منه ها درايته صغيره

عمر : أي انشالله بس امسكني ترا اطيح عليكم وازلزلكم

جاسم : هههههههه ، لا انشالله

جاسم صار ينزل دريه وينزل عمر ينزل وينزله بعده لين وصلوا

قعدوا على طاوله و جابو لهم المنيوو ..

عمر : شعندهم اكل؟

جاسم بلع غصته عمر كان فكل طلعه هو اللي ينقي الاكل ..

جاسم : انت شفخاطرك حبيبي؟؟؟

عمر : والله طايح فخاطري فبيض وطماط ههههههههههه

جاسم : هههههههههههههههههههههههه Eggs and tomat

عمر : هههههههههههههه Tomat كثر منها

جاسم : افا عليك اظبطك فالانقلش

عمر : ادري بك لاتعلممممممم

قعدوا شوي وجاهم الجرسون طلع عربي ياخذ الاوردر ..

الجرسون اونه بينكت : لك كيف بدك تشوف المنيو بعويناتك وسود كمان

عمر ظحك وهو منزل راسه ..

جاسم هب فالريال : استح على وجهك واعرف شلون تعامل زباينك

الجرسون توه بيتكلم وقام جاسم وخذ عمر وياه ..

الجرسون : لا لا انا عم بمزح ماتزعل حدرتك

جاسم : قم لااشوفك جدامي والله اعدمك

راح جاسم عند واحد شكله كبيرهم واشتكى على الموظف ..

طلعوو عنهم ..

عمر : زين ماقال شي عادي جسوم

جاسم : ياكل تبين مايعرف يكلم من هو

عمر : من الا انا

جاسم : اذكر ربك انا اوديك مطعم عجيب بس انطر علي

راحو لمطعم ايطالي ..

قعدوا وطلبوا ..

فوسط اكلهم

جاسم بصوت واطي : عمور عمور


عمر : جسوم جسوم

جاسم : قول من فالمطعم

عمر : من فالمطعم ؟

جاسم : ماستعبط من صجي

عمر : انزين من

جاسم : ريما الـ.......

عمر : انزين؟

جاسم : هذي اللي تحبك

عمر: اقووول جويسم كمل اكلك حبيبي ..

جاسم : انشالله

ظحكو على بعض وكملوا اكلهم ..

وبعدها طلعوا وردوا للشقه ..
غلا و خالد ردو للشقه ..

دخلت غلا وهي تاكل فحلو مع الآيس كريم هي وخالد

شارينه قبل لايردون البيت ..

خالد قرب من غلا وهي ميته ظحك من سوالفه

خالد : احبــــــــج غلوي

غلا تدعس بحجله الحلووو

خالد ياكل وشرق

غلا : حلو ، حلوو ههههههههه شوي شوي على عمرك حبيبيييي

خالد : شسوي حلو بحلو مايصير ، اتعب اانا جذي ، يروح فيها قلبـي غلا و خالد ردو للشقه ..

دخلت غلا وهي تاكل فحلو مع الآيس كريم هي وخالد

شارينه قبل لايردون البيت ..

خالد قرب من غلا وهي ميته ظحك من سوالفه

خالد : احبــــــــج غلوي

غلا تدعس بحجله الحلووو

خالد ياكل وشرق

غلا : حلو ، حلوو ههههههههه شوي شوي على عمرك حبيبيييي

خالد : شسوي حلو بحلو مايصير ، اتعب اانا جذي ، يروح فيها قلبـي

غلا : خاااااااالد

خالد : عيوووون خالد انتي

غلا : احبك

خالد مسك قلبه : آخ ياقلبي، يمممممممه وينج تعالي شوفي ولدج شصار فيه

غلا : مالاحظت شي اليوم خالد ؟

خالد : شنو ياغلا خالد انتي ؟

غلا : امك تغيرت معاي واييد

خالد : انشالله دوم

غلا : لا جد والله

خالد : امممم انا مادري مابط جبدي غير حمود ودي اكفخه

غلا : هههههههه ،، لالا صج صج يعني احس مادري شلون ماقالت شي يزعل اليوم

خالد : ايه الله يديم المحبه

غلا هزت راسها لو شتقول خالد مايقدر يشوه صورة امه ويقول شي ...!

خلصوا السويت و غلا توها بتروح تقطه وخالد خذه من يدها وراح يقطه هوو

شالها وصعدوا للدار ...

فالدار غلا كانت قبل لايطلعون حاطه على سريرهم اغراض جداد لسعـد ..

خالد : من قدهممم عياااااااالي لهم من يدلعهممم

غلا تاخذ يد خالد وتحطها على بطنها ..

خالد تخرع : شنو هااي؟

غلا : هههههههههه تخرعت

كان البيبي ببطنها يتحرك ..

خالد : شنو هاي شصاير

غلا : هههههه عادي ولاشي يرافس هههه

خالد : صج حمار ولدي

غلا تدز خالد : لاتقول جي عن ولدي ، مكرم عن الحماااااااااار

خالد : تكفيييين مادري ولد منو الفيصل و آمنه ؟؟؟

غلا لفت عليه وهي تبتسم وعيونها تلمع

خالد : حيااااااتي

غلا لمت خالد وصاحت

خالد : لااااااا غلا ليييييييش ياعمري

غلا تمسح دموعها : ماعليك مايصير بعد يمر اليوم ومااصيح ههههه

خالد : افاا ، مرت خالد تصيح تراها كبيره ياغلا

غلا : انشالله ..

خالد : ظحكي سمااايل قولي جييييييييييييز حياتي

غلا : ههههههههههههههههههههههههههههه


خالد : شوفي شحلو الظحكه واللي حلووووه ياربي روحي انتي رفسي القمر وقعدي مكانه

غلا : هههههههههههههه

...

دخل خالد بدل ولبس بجامه بيج برمودا وتيشيرت عليها حصان بالكحلي ..

خالد : هذي جائزة الفروسيه

غلا ماتت ظحك : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

خالد : تدرين اني كنت بنادي رمايه بس طلعت

غلا : صج

خالد : يعني اعرف اصوب ها ، تيك كير

غلا : لا والللله ليش شناوي عليه

خالد يمثل : اصيبج بساهمي

غلا : ايوى سهامك بعد

خالد : ههههههه عبالج سهام خالد بن سعووووود

غلا : ياعينــــــي

دخلت غلا بدلت وطلعت ..

فتحت ادرج يم الكمدينه وكانت فيها كميرة الفيديو الصغيره

شغلتها وصورت خالد

خالد ينخش عنها : غلااا شتصورين

غلا : اصووووووورك انت

خالد : مو من حلااتي

غلا : ههههههه من متى

خالد طلع لها من ورى الكرسي وغمازته مفجره خده : ممكن اهدي.؟؟؟

غلا : ههههه تفضل

خالد : اهدي لاهلي والاصدقاء واهلي بره قطر وداخل قطر وفالبيت والشغل والشارع وبيت جيرانا

و راعي الدكان و صاحب شيشة البترول والفراش بالشغل

غلا : ههههههه بس بس

خالد : لالا بهدي مرتي (برومنسيه) حبيبتي

غلا استحت وماردت عليـه ..

خالد : احم احم

قُمري يا قُمري
و ياشمس الذهب
سفري ورى عيونك
تـــعــــب
قلبي تــــعــب
آآآه تــــــعبـــــــ
وصبري تعـب
ومن الهدب لين الهدب
بحر ومراكب من لهب
امواج تبحر برضا
وامواج تلعب بي غضــب

تمت غلا تصوره وهو يتمشى ويشرح

قعد على السرير

وخذ دلاغ من المفروشين على السرير يلبسه

غلا تشيله من يده وهي تصوره : ههههههههههه شتسوي خااالد

خالد : قياسي صدقيني

غلا : ههههههههه خله حبيبي مو لك

خالد يطالعها وشال الكميرا من يدها ..

خالد : مرحباا

غلا : هههههههه مرحبتين

وهي لافه على جنب وتلعب فالاغراض

مستحيههه ماتحب حد يصورها بس ماتقدر تقول له

خدودها حمروووووووو

خالد : طالعي هنييي وقولي اهدائج

غلا : ههههه ماعندي اهداء ..

خالد : كلش كلش

غلا : كلش

خالد : شدعوى و لا نص

غلا : ولا ربع

قامت عنه وهي تظن انه سكر الكميره بس هو حاطها فحظنه وخاش الليت الاحمر

وهي شالت الملابس وحطتهم بالكبت

وتروح تم شعرها وترد ولا تدري المسكينه

غلا : شفيك تطالعني جذي

خالد : سلامتج

غلا : هههههه

قعدت على الكرسي وحطت ريلها على الكرسي الصغير

خالد يشيل يده عن الليت

غلا شهقت ولفت : خااااااااااالد بس عااد

خالد : مااااااااااااااااااابي


اليوم الثاني اتصلت غلا على خالد وردت السكرتيره ..

خالد هزأها هالمره ولما رد لقى زفه محترمه من غـلا ..

زعلت ولا رضت تكلمه وتمت بدارها طول اليوم وهو بره .. خخخ

.. بعد أسبوووعين ..

كان يوم الخميس غلا كانت بالصاله تنتظر خالد عشان يطلعون لبيت هله ..

خالد دخل : هلا هلا ، السلام عليهم

غلا كانت تطالع التلفزيون بس رافعه ريلها على الكرسي على جنب

غلا : ههههه أهلين حبيبي

خالد راح عندها وباس خدها بقوووو : اف ولهان عليج

غلا : وانا اكثر ، بس يلا لانتأخر عليهم

خالد : من هالعييين قبل هالعيين قبل هالعييييين وهالعين

غلا : اربع ماشالله

خالد : افا عليييج مافطنتي بريلج

غلا : ههههههههههههههه

خالد : الاخت بتطلع مفرعه!!

غلا : هههههه ياخالد انتظر علي بس بلبس عباتي وبرد

خالد : يلا عمري ..

راحت غلا و خالد فاتح باب الصاله وينتظرها على الدرايه بره ...

طلعت غلا من البيت وسكرت الباب وراها

خالد ماسكها وهي تنزل وهو نفس كل مره يحن عليها

نزلات ونزلات انتي ماتقدرين عليها ومادري شنو

غلا : بس بس خالد كل مره هالكلام الله يخليك عاد

خالد : شنو ماتكلم يعني اسكت

غلا : وااااااااي لا خلاص تكلم

خالد : شفييييييييج

غلا صرحت : ببببببببببببببببببببببس

خالد كان حنان من الدرجه الاولى بس ماكان يحس بعمره

وغلا تتنرفز من الحنه ..

ركبوا السياره وغلا صاخه

وصلوا للبيت العود

وهالمره كلهم كلهممم متجمعيييييين

خواله ونسوانهم خالاته ورجاجيلهم عيالهم وعيال عيالهم ..

سلموا عليهم وغلا داخت تعبت آخر شي وقفت لان اللي بقو بنات اصغر منها

جو سلموا وراحو عنها

غلا قعدت وهي تعدل شيلتها ..

بوعمر : شلونج يابنيتي ؟؟

غلا : الله يسلمك عمي ،، شخباركم انتوا؟؟

بوعمر : حمدلله


وتموا على هالسوالف شلونكم شخباركم شمسوين ..

دخلت غاده من الجهه الثانيه مانتبهوا لها

غلا ماوعت الا وحده تسلم عليها تخرعت

غلا : ههههه غاااده خرعتيني الله يهداج

خالد : افا شربوا مرتي ماي لايصير بولدي شي

غلا ماااااااااااااااااااااااااتت هنييييييييي افتشلت صج صارررت صفر بالكرسي خخخخ << اهم شي التعبير

كانو كلهم متجمعين

بناتهم وشبابهم ورجالهم فششششششششله

لطيفه : يمه بسك لاتستخف

خالد : يحقلي استخف يممممممممه

لطيفه عوت بوزها وصدت

غلا ( قلت لك مب عوايدها .. )

العنود تعرفت على غلا اكثر وتمت تسولف معاها ..

بعدها جات نوف الصغيره وقعدت بحظن غلا

الشباب طلعوا من البيت اللي راح مع ربعه واللي طلعوا مع بعض

والرجال راحو المجلس

خالد يصاصرها قبل لايطلع : ان تحركتي ولا حرتي مني ولا مني ياويلج مني

غلا : ههههههههههه انشالله حبيبي

خالد يحب راسها : مع السلااااااااامه جميعآ

وطلعوو وهم يظحكون عليه

غاده : يحلييييييله خالد والله ، الله يهنيكم انشالله

لطيفه : آيه على وليدي والله ماكان جذي

غلا تجرأت وردت : ليش شفيه تشوفينه يشكي من شي؟؟

لطيفه : لا ترادديني

غلا : ماراددتج خالتي ..

غاده : بس بس شفيكم ذكرو الله

سكتت غلا ونزلت نوف من حظنها وراحت الدار قطت عباتها وقعدت

طول الوقت وهي ساكته ولاتتكلم الصيحه فبلعومها


رجعوا الرجال وخذوا حريمهم ووتوكلو

خالد من ركب مع غلا السياره

حس الجو مكهرب ماسألها وقال بنطر لين نرد البيت

اكيد هي بتقولي شفيها

نطرها نطرها ماقالت

بدل بينام

ماقالت

وخايف يسأل متنرفزززززززه

قام ثاني يوم وغلا على طاوله عندد البلكونه تشرب الـTea

خالد فتح عين وهو منسدح يطالعها

حلووووووووووووه

لابسه قميص نوم ابيض والشمس اشعتها منمده لداخل الغرفه

لفت على السرير وشافته صاحي

ابتسمت له ابتسامه نستتتتتتتتتتته الدنياااااااا بكبرها : صباااح الخير حبيبيييي

خالد : لالااا شناويه علي من الصبح

غلا : يلا حبيبي قوم تريق انا انتظرك

خالد دخل وغسل وتعطر وطلع لها

قعد على الكرسي وتريقوا بالدار ..

خالد وهو يشرب البلاااك كوووفي

خالد : غلاا شفيج امس ؟؟

غلا : شفيني

خالد : رديتي زعلانه وانا بسألج وانتي متنرزفه

غلا : لا حبيبي عادي ماكان فيني شي

خالد : غلااا ،، حيااتي ،، مب علي انا

غلا : صدقني لو فيني بقولك

خالد : بعد عمري انتيييي ...

وقام يتسبح عشان صلاة الجمعه

وغلا تدخن ثوبه ..

طلع خالد وهو محلق وفررررررررش شحلاته

كشخ خالد بثوبه ولبس الغتره وغلا حطت المدخن على الطاوله ومسكت خصرها كانه شي يعورها

خالد مسكها : شفيج غلا

غلا : لالا ولاشي عادي

خالد : شنو عادي غلا شيعوررج قولي لي

غلا : والله عادي حبيبي عوار عادي لان مابقى شي على الولاده

خالد : ياربي شخذنا من هالعيااااااال احنااا ، شيوديني الصلاه الحين انا

غلا : حبيبي لاتشغل بااالك والله مافيني شي روح انت

خالد : شيطمني علييج ماخليج بروحج اتصل لغاده تجيينا

غلا : لالالا شدعوىخالد

خالد ماسمع لها كلمه وغاده بالعكس رحبت بالفكره واستانست ..

وصلها ريلها وراح الصلاه مع خالد ..

غاده : يحليلج ياغلا والله يخاف عليج خلوود

غلا : ههههه سكتي هذا ولاشي

غاده : يحلييله والله تولع فييج

غلا ظحكت لها و دخلوا للصاله الثانيه ...

على غدا الجمعه كلهم تجمعوا فالبيت العوود ..

بعد الغدا غلا و غاده كانوا قاعدين بقعده بعيده عنهم ..


غاده: من متى تعرفين العنود غلا ؟

غلا: تونا والله انا ماكنت اعرفكم من قبل ، ماشفتكم الا ايام الملجه سلمتوا بس

والعرس بالغرفه كنتوا وماذكركم ..


غاده : اي صح هههه

ابتسمت غاده وخالد نادى غلا وردو بيتهم

غلا : ليش حبيبي ؟؟؟

خالد : راسي يعورررررررني غلا بينفجر

غلا : بسم الله عليك حبيبي شفيك

خالد : مادري والله لاني هاد الزقاير من يومين وماقدر

غلا : صـــــــــج ؟؟؟ احلف خالد

خالد : والله العظييم ماتشوفيني طايح طيحه بالاكل


غلا : يابعد عمررررررررري

خالد : يلا تكفين خنرد

غلا : ثااااااااانيه البس عباتي وارد

بسرعه غلا لبست عباتها وودعتهم من بعييد ومشت لخالد

لطيفه : مطيووووره

غاده : شدعوى خالتي هاي مب كلمه تنقال الله يخلييج

لطيفه : بتعلميني الكلام انتي بعد

تغريد : شفيج يالطيفه ماقالت شي البنت ، شفيج علينا اليوم

لطيفه : انا اروح ارتاح احسن لـي ..

راحت عنهم وحطت راسها ولا جنها مسويه اي شي ...


خالد رد البيت وخذ بندول وناام

راسه شكبرررررررره بيموووت ..



.* بعــــــد مررور الأشهـــر *.

غلا وخالد كانو يترقبون موعد ولادة غلا ..

وعمـر كان بآخر ايام الدراسه وفالامتحانات

لاهيين هو وربعه ولا يدرون عن حــد ...

غلا كانت مستعده لكل شي لكن الخوف اللي فيها ذابحها ..

خايفه واييييييييييد ..

وخالد مستاانس اخيرآ اخيرآ ...

كان موعد ولادتها يوم الأثنيـن ..


خالد وامه وتغريد كانو بالانتظـار

خالد مب قادر يقعد على الكرسي

يروح ويرد يمشي وهو خاااااايف

يده بحلجه ياكل اظافره

يفكررررر ميت

الدكاتره رايجين جايين

يشوف اكثر من دكتور دخلوا

الممرضات وحااله

تخرع زيااده

خالد : عمتي تكفين دخلي شوفي شصاير

تغريد : ماعليك حبيبي انت اقعد بس مافي شي صدقني

خالد : افففففففففففففففففففففف اعوووووووووووووذ بالله


غلا : خاااااااالد

خالد : عيوووون خالد انتي

غلا : احبك

خالد مسك قلبه : آخ ياقلبي، يمممممممه وينج تعالي شوفي ولدج شصار فيه

غلا : مالاحظت شي اليوم خالد ؟

خالد : شنو ياغلا خالد انتي ؟

غلا : امك تغيرت معاي واييد

خالد : انشالله دوم

غلا : لا جد والله

خالد : امممم انا مادري مابط جبدي غير حمود ودي اكفخه

غلا : هههههههه ،، لالا صج صج يعني احس مادري شلون ماقالت شي يزعل اليوم

خالد : ايه الله يديم المحبه

غلا هزت راسها لو شتقول خالد مايقدر يشوه صورة امه ويقول شي ...!

خلصوا السويت و غلا توها بتروح تقطه وخالد خذه من يدها وراح يقطه هوو

شالها وصعدوا للدار ...

فالدار غلا كانت قبل لايطلعون حاطه على سريرهم اغراض جداد لسعـد ..

خالد : من قدهممم عياااااااالي لهم من يدلعهممم

غلا تاخذ يد خالد وتحطها على بطنها ..

خالد تخرع : شنو هااي؟

غلا : هههههههههه تخرعت

كان البيبي ببطنها يتحرك ..

خالد : شنو هاي شصاير

غلا : هههههه عادي ولاشي يرافس هههه

خالد : صج حمار ولدي

غلا تدز خالد : لاتقول جي عن ولدي ، مكرم عن الحماااااااااار

خالد : تكفيييين مادري ولد منو الفيصل و آمنه ؟؟؟

غلا لفت عليه وهي تبتسم وعيونها تلمع

خالد : حيااااااتي

غلا لمت خالد وصاحت

خالد : لااااااا غلا ليييييييش ياعمري

غلا تمسح دموعها : ماعليك مايصير بعد يمر اليوم ومااصيح ههههه

خالد : افاا ، مرت خالد تصيح تراها كبيره ياغلا

غلا : انشالله ..

خالد : ظحكي سمااايل قولي جييييييييييييز حياتي

غلا : ههههههههههههههههههههههههههههه


خالد : شوفي شحلو الظحكه واللي حلووووه ياربي روحي انتي رفسي القمر وقعدي مكانه

غلا : هههههههههههههه

...

دخل خالد بدل ولبس بجامه بيج برمودا وتيشيرت عليها حصان بالكحلي ..

خالد : هذي جائزة الفروسيه

غلا ماتت ظحك : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

خالد : تدرين اني كنت بنادي رمايه بس طلعت

غلا : صج

خالد : يعني اعرف اصوب ها ، تيك كير

غلا : لا والللله ليش شناوي عليه

خالد يمثل : اصيبج بساهمي

غلا : ايوى سهامك بعد

خالد : ههههههه عبالج سهام خالد بن سعووووود

غلا : ياعينــــــي

دخلت غلا بدلت وطلعت ..

فتحت ادرج يم الكمدينه وكانت فيها كميرة الفيديو الصغيره

شغلتها وصورت خالد

خالد ينخش عنها : غلااا شتصورين

غلا : اصووووووورك انت

خالد : مو من حلااتي

غلا : ههههههه من متى

خالد طلع لها من ورى الكرسي وغمازته مفجره خده : ممكن اهدي.؟؟؟

غلا : ههههه تفضل

خالد : اهدي لاهلي والاصدقاء واهلي بره قطر وداخل قطر وفالبيت والشغل والشارع وبيت جيرانا

و راعي الدكان و صاحب شيشة البترول والفراش بالشغل

غلا : ههههههه بس بس

خالد : لالا بهدي مرتي (برومنسيه) حبيبتي

غلا استحت وماردت عليـه ..

خالد : احم احم

قُمري يا قُمري
و ياشمس الذهب
سفري ورى عيونك
تـــعــــب
قلبي تــــعــب
آآآه تــــــعبـــــــ
وصبري تعـب
ومن الهدب لين الهدب
بحر ومراكب من لهب
امواج تبحر برضا
وامواج تلعب بي غضــب

تمت غلا تصوره وهو يتمشى ويشرح

قعد على السرير

وخذ دلاغ من المفروشين على السرير يلبسه

غلا تشيله من يده وهي تصوره : ههههههههههه شتسوي خااالد

خالد : قياسي صدقيني

غلا : ههههههههه خله حبيبي مو لك

خالد يطالعها وشال الكميرا من يدها ..

خالد : مرحباا

غلا : هههههههه مرحبتين

وهي لافه على جنب وتلعب فالاغراض

مستحيههه ماتحب حد يصورها بس ماتقدر تقول له

خدودها حمروووووووو

خالد : طالعي هنييي وقولي اهدائج

غلا : ههههه ماعندي اهداء ..

خالد : كلش كلش

غلا : كلش

خالد : شدعوى و لا نص

غلا : ولا ربع

قامت عنه وهي تظن انه سكر الكميره بس هو حاطها فحظنه وخاش الليت الاحمر

وهي شالت الملابس وحطتهم بالكبت

وتروح تم شعرها وترد ولا تدري المسكينه

غلا : شفيك تطالعني جذي

خالد : سلامتج

غلا : هههههه

قعدت على الكرسي وحطت ريلها على الكرسي الصغير

خالد يشيل يده عن الليت

غلا شهقت ولفت : خااااااااااالد بس عااد

خالد : مااااااااااااااااااابي


اليوم الثاني اتصلت غلا على خالد وردت السكرتيره ..

خالد هزأها هالمره ولما رد لقى زفه محترمه من غـلا ..

زعلت ولا رضت تكلمه وتمت بدارها طول اليوم وهو بره .. خخخ

.. بعد أسبوووعين ..

كان يوم الخميس غلا كانت بالصاله تنتظر خالد عشان يطلعون لبيت هله ..

خالد دخل : هلا هلا ، السلام عليهم

غلا كانت تطالع التلفزيون بس رافعه ريلها على الكرسي على جنب

غلا : ههههه أهلين حبيبي

خالد راح عندها وباس خدها بقوووو : اف ولهان عليج

غلا : وانا اكثر ، بس يلا لانتأخر عليهم

خالد : من هالعييين قبل هالعيين قبل هالعييييين وهالعين

غلا : اربع ماشالله

خالد : افا عليييج مافطنتي بريلج

غلا : ههههههههههههههه

خالد : الاخت بتطلع مفرعه!!

غلا : هههههه ياخالد انتظر علي بس بلبس عباتي وبرد

خالد : يلا عمري ..

راحت غلا و خالد فاتح باب الصاله وينتظرها على الدرايه بره ...

طلعت غلا من البيت وسكرت الباب وراها

خالد ماسكها وهي تنزل وهو نفس كل مره يحن عليها

نزلات ونزلات انتي ماتقدرين عليها ومادري شنو

غلا : بس بس خالد كل مره هالكلام الله يخليك عاد

خالد : شنو ماتكلم يعني اسكت

غلا : وااااااااي لا خلاص تكلم

خالد : شفييييييييج

غلا صرحت : ببببببببببببببببببببببس


خالد كان حنان من الدرجه الاولى بس ماكان يحس بعمره

وغلا تتنرفز من الحنه ..

ركبوا السياره وغلا صاخه

وصلوا للبيت العود

وهالمره كلهم كلهممم متجمعيييييين

خواله ونسوانهم خالاته ورجاجيلهم عيالهم وعيال عيالهم ..

سلموا عليهم وغلا داخت تعبت آخر شي وقفت لان اللي بقو بنات اصغر منها

جو سلموا وراحو عنها

غلا قعدت وهي تعدل شيلتها ..

بوعمر : شلونج يابنيتي ؟؟

غلا : الله يسلمك عمي ،، شخباركم انتوا؟؟

بوعمر : حمدلله

وتموا على هالسوالف شلونكم شخباركم شمسوين ..

دخلت غاده من الجهه الثانيه مانتبهوا لها

غلا ماوعت الا وحده تسلم عليها تخرعت

غلا : ههههه غاااده خرعتيني الله يهداج

خالد : افا شربوا مرتي ماي لايصير بولدي شي

غلا ماااااااااااااااااااااااااتت هنييييييييي افتشلت صج صارررت صفر بالكرسي خخخخ << اهم شي التعبير

كانو كلهم متجمعين

بناتهم وشبابهم ورجالهم فششششششششله

لطيفه : يمه بسك لاتستخف

خالد : يحقلي استخف يممممممممه

لطيفه عوت بوزها وصدت

غلا ( قلت لك مب عوايدها .. )

العنود تعرفت على غلا اكثر وتمت تسولف معاها ..

بعدها جات نوف الصغيره وقعدت بحظن غلا

الشباب طلعوا من البيت اللي راح مع ربعه واللي طلعوا مع بعض

والرجال راحو المجلس

خالد يصاصرها قبل لايطلع : ان تحركتي ولا حرتي مني ولا مني ياويلج مني

غلا : ههههههههههه انشالله حبيبي

خالد يحب راسها : مع السلااااااااامه جميعآ

وطلعوو وهم يظحكون عليه

غاده : يحلييييييله خالد والله ، الله يهنيكم انشالله

لطيفه : آيه على وليدي والله ماكان جذي

غلا تجرأت وردت : ليش شفيه تشوفينه يشكي من شي؟؟

لطيفه : لا ترادديني

غلا : ماراددتج خالتي ..

غاده : بس بس شفيكم ذكرو الله

سكتت غلا ونزلت نوف من حظنها وراحت الدار قطت عباتها وقعدت

طول الوقت وهي ساكته ولاتتكلم الصيحه فبلعومها


رجعوا الرجال وخذوا حريمهم ووتوكلو

خالد من ركب مع غلا السياره

حس الجو مكهرب ماسألها وقال بنطر لين نرد البيت

اكيد هي بتقولي شفيها

نطرها نطرها ماقالت

بدل بينام

ماقالت

وخايف يسأل متنرفزززززززه

قام ثاني يوم وغلا على طاوله عندد البلكونه تشرب الـTea

خالد فتح عين وهو منسدح يطالعها

حلووووووووووووه

لابسه قميص نوم ابيض والشمس اشعتها منمده لداخل الغرفه

لفت على السرير وشافته صاحي

ابتسمت له ابتسامه نستتتتتتتتتتته الدنياااااااا بكبرها : صباااح الخير حبيبيييي

خالد : لالااا شناويه علي من الصبح

غلا : يلا حبيبي قوم تريق انا انتظرك

خالد دخل وغسل وتعطر وطلع لها

قعد على الكرسي وتريقوا بالدار ..

خالد وهو يشرب البلاااك كوووفي

خالد : غلاا شفيج امس ؟؟

غلا : شفيني

خالد : رديتي زعلانه وانا بسألج وانتي متنرزفه

غلا : لا حبيبي عادي ماكان فيني شي

خالد : غلااا ،، حيااتي ،، مب علي انا

غلا : صدقني لو فيني بقولك

خالد : بعد عمري انتيييي ...

وقام يتسبح عشان صلاة الجمعه

وغلا تدخن ثوبه ..

طلع خالد وهو محلق وفررررررررش شحلاته

كشخ خالد بثوبه ولبس الغتره وغلا حطت المدخن على الطاوله ومسكت خصرها كانه شي يعورها

خالد مسكها : شفيج غلا

غلا : لالا ولاشي عادي

خالد : شنو عادي غلا شيعوررج قولي لي

غلا : والله عادي حبيبي عوار عادي لان مابقى شي على الولاده

خالد : ياربي شخذنا من هالعيااااااال احنااا ، شيوديني الصلاه الحين انا

غلا : حبيبي لاتشغل بااالك والله مافيني شي روح انت

خالد : شيطمني علييج ماخليج بروحج اتصل لغاده تجيينا

غلا : لالالا شدعوىخالد

خالد ماسمع لها كلمه وغاده بالعكس رحبت بالفكره واستانست ..

وصلها ريلها وراح الصلاه مع خالد ..

غاده : يحليلج ياغلا والله يخاف عليج خلوود

غلا : ههههه سكتي هذا ولاشي

غاده : يحلييله والله تولع فييج

غلا ظحكت لها و دخلوا للصاله الثانيه ...

على غدا الجمعه كلهم تجمعوا فالبيت العوود ..

بعد الغدا غلا و غاده كانوا قاعدين بقعده بعيده عنهم ..


غاده: من متى تعرفين العنود غلا ؟

غلا: تونا والله انا ماكنت اعرفكم من قبل ، ماشفتكم الا ايام الملجه سلمتوا بس

والعرس بالغرفه كنتوا وماذكركم ..


غاده : اي صح هههه

ابتسمت غاده وخالد نادى غلا وردو بيتهم

غلا : ليش حبيبي ؟؟؟

خالد : راسي يعورررررررني غلا بينفجر

غلا : بسم الله عليك حبيبي شفيك

خالد : مادري والله لاني هاد الزقاير من يومين وماقدر

غلا : صـــــــــج ؟؟؟ احلف خالد

خالد : والله العظييم ماتشوفيني طايح طيحه بالاكل

غلا : يابعد عمررررررررري

خالد : يلا تكفين خنرد

غلا : ثااااااااانيه البس عباتي وارد

بسرعه غلا لبست عباتها وودعتهم من بعييد ومشت لخالد

لطيفه : مطيووووره

غاده : شدعوى خالتي هاي مب كلمه تنقال الله يخلييج

لطيفه : بتعلميني الكلام انتي بعد

تغريد : شفيج يالطيفه ماقالت شي البنت ، شفيج علينا اليوم

لطيفه : انا اروح ارتاح احسن لـي ..

راحت عنهم وحطت راسها ولا جنها مسويه اي شي ...


خالد رد البيت وخذ بندول وناام

راسه شكبرررررررره بيموووت ..



.* بعــــــد مررور الأشهـــر *.

غلا وخالد كانو يترقبون موعد ولادة غلا ..

وعمـر كان بآخر ايام الدراسه وفالامتحانات

لاهيين هو وربعه ولا يدرون عن حــد ...

غلا كانت مستعده لكل شي لكن الخوف اللي فيها ذابحها ..

خايفه واييييييييييد ..

وخالد مستاانس اخيرآ اخيرآ ...

كان موعد ولادتها يوم الأثنيـن ..


خالد وامه وتغريد كانو بالانتظـار

خالد مب قادر يقعد على الكرسي

يروح ويرد يمشي وهو خاااااايف
يده بحلجه ياكل اظافره

يفكررررر ميت

الدكاتره رايجين جايين

يشوف اكثر من دكتور دخلوا

الممرضات وحااله

تخرع زيااده

خالد : عمتي تكفين دخلي شوفي شصاير

تغريد : ماعليك حبيبي انت اقعد بس مافي شي صدقني

خالد : افففففففففففففففففففففف اعوووووووووووووذ بالله

تمر الساعـــــات

و خالد خاااااااايف

مب قادر يقعـد

خالد : خلاص انا بدخل مايصير جذذذذذذذذذذذذذي صار لهم اربع ساااعات

تغريد ولطيفه ماقالو شي

توه بيتحرك طلعت لهم النررررررس ....

النرس : مبروووووووووووووك ياااحبايبي تستاهلووو سلامت الجمييييييل

خالد : شصاررررررر ليش هالكثر شفيهااااااااا مرتي؟؟؟؟

النرس تخرعت : مافيهاش حاجه أصل عودها لسا ماأواااشي و تعبوها النونوز حبتيين

خالد : بدخل يصييير

النرس : مش دلوئتي انتزر كمان شوييييييه

خالد : يوووووووووووووووووووووه بشوفها اناااااااااااااااااا

النرس :ماتزعئشي الله

خالد : الله عليييييج

تغريد والنرس ظحكوا عليه

تغريد : مبروك يابوفيصل الف مبروووك

خالد الفرحه مب شايلته : الله يبارك فييييييج عمتي الله يبارك فييج

لطيفه : مبروك يتربى فعزك

خالد يحب راس امه : على رااااسي انتي يايمه

قعدوا ربع ساعه ودخل خالد لغلا على طوووووووول راح لها

مسك يدها وحب راساها : حمدلله على سلااااااااااااامتج حياااااااااتي خرعتيني علييج شسويتي فيني

غلا كانت تعباانه حييييييييييييل


خالد تفاجىء بردها مادرى انها تحت تأثير المخدر : تعبااااانه خالد بناام

خالد فتح عينه : هاه!!

النرس : اتفدل انت دلوئتي احنا اديناها ابره عشان ترتاح

خالد : لاااااا والله حلفي بس وانا اتم مع منووووووو حضرتج؟؟

النرس عصبت على كلامه : انت فيك ايه من الصبح عمال تزعـئ هي نامت وخلاص الله

خالد : اعوذ بالله يامره مرتي وابي اقعد وياها

قعد خالد ساعه ينتظر وماقتنع الا لما كلمه الدكتور

وخلاه يروح ويرد لها المغرب ..

راح و شرى باقة ورد كبييييييييييييييييييييييييييييييره احمررره ارضيه

وحط فيها هديه لغلا بياخذها لما بيمرها المغرب ..




عمر فالصوب الثاني

كان لاهي عن الدنيا وكل شي حتى غلا

حط حيله كله فالدارسه

خصصوا له واحد يحفظه لانه مايقدر يكتب ولايشوف

وكان يحفظ بسررررررعه

غير عن قبل ..


دخل عمر وجاسم قاعتهم وتفاجؤوا ان ريما قعدت حذا عمر ..

جاسم ماقال ولاشي لعمر ..

جاسم يعلي صوته عشان تسمعه ريما : بعد شوي بيطلعونك حبيبي

عمر : اوووكي بس انا بنطرك ها مب طالع لين تجيني

جاسم : اكييد حبيبي اكيد

جات وحده وخذت عمر يمتحنونه فقاعه بروحه ..

خلصوا امتحانهم وطلع جاسم ياخذ عمر

قعدوا فالكفتيريا وقعدوا ياكلون ويسلفون

عمر : اففففف شنو مشتاق لقطر متى تخلص هالايام وارد

جاسم : مب مكمل بعد

عمر : لا خلاص مابي اكمل

جاسم : تصدق حتى انا خلاص وايد علينا سنه ههههههههه

عمر : ليش جسوم انت كمل والله مب نافعك غير شهادتك انا شيبون فيني ؟؟

جاسم : لاتقول جذي عمور انت مافيك شي

عمر : اي صح

جاسم : انا خلصت

عمر : وانا بعد

جاسم : مشينا عيل

مشوا ماوعوا الا ريما موقفتهم ..

ريما : عمر ممكن شوي؟؟

عمر : من هاي؟؟

ريما افتشلت

جاسم : هذي ريما

عمر : نعم؟؟؟

جاسم وخر عنهم وتمت ريما تكلم عمر وهو شكله مب مهتم ..

خلصوو وراح له جاسم

ريما افتشششششششلت

وجههههها احممممممممر

جاسم : شتبي منك ؟؟؟

عمر : .............................

 
 

 

عرض البوم صور رجاوي الشريف   رد مع اقتباس
قديم 01-07-08, 11:23 AM   المشاركة رقم: 10
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Feb 2008
العضوية: 66012
المشاركات: 15
الجنس أنثى
معدل التقييم: رجاوي الشريف عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 11

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
رجاوي الشريف غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : رجاوي الشريف المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

جاسم : شتبي منك ؟؟

عمر : حثلتها البنييييييييه ، تقولي شرايك نصير Friends ؟

جاسم : ايواااا طبعآ قلت لااا

عمر : اكيد

جاسم : والله من قدك انا من اول الكورس ابي اظبط هاللي معاها مب قادر

عمر : استغفر الله امش خلصني

جاسم : مافيها شي عمير صيرو ربع

عمر عصب : خلصصصصصصصصصصصني

جاسم : زين زين لاتصرررررخ

.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.

نروح شوي لخالــــــد ،، اللي ماغمض له جفن من رجع البيت

كان جاهز وخالص قبل المغرب

أذن وسيييده راح يصيلي طلع من المسجد وبسرعه مر على أمه

لانها تبي تروح معاه ..

مر ياخذ الهديه اللي خلصت وبعدها يمر امه ..

خذها حاسب وطلع ..

راح لامه ووصل البيت العود دخل عليها الدار وهو مستعجـــــــــل

خالد : يلا يمه ، خلصي ، يايمه بنتأخر ، خلصي الله يخلييج

لطيفه تمسك راسها : بس بس بس اسككككككككككككككت بخلص

خالد : يمه متى ياييييمه شوفي الساعه كممممم مايمدددددددي

لطيفه : اسكت ياخلود اسكت بخلص لاتحن علييييييي

خالد : يممممممممممممممه

لطيفه سكتت عنه وكملت لبسها وهو يحن عليها وهي ولا جنها تسمعه

خلصت لطيفه وركبوا السياره وخالد يسووووق بجنووووووون

لطيفه : خلوووووووووووووود شوي شوي لاتروحنااا

خالد : لالالا ماعليج يمه كل شي تمااااااام

لطيفه : حسبي الله علييك ماصارو عيال بنروح فيها ياصبي

خالد : دووونت ورررررري

وصلواا وخالد ركض من السياره ونسى الهديه وامه تنطره عند الباب

ورد خذها وعطاها البوي وعطاه رقم السويت ..


ويروح مع امه

خالد : يمه بسرعه امشي تكفييييييييييين

لطيفه : لا إله الا الله محمد رسول الله

ركب خالد اللفت وماخلى زر ماظغط عليه

لطيفه : بك بك ينيييييييت شفيك انت ليش هالكثر

خالد : يمكن تكون فهالطابق ولا شي

لطيفه : لا والله انك استخفيت ياخلود

وصلوا للطابق والبوي كان سابقهم

خالد : شفتي شفتي كله منج يايمه وصل قبلنا واحنا لا شفتي ارتحتي

لطيفه دزته : امش امششششششششششش

خالد دخل على غلا وتصنم ..

استحـــــــــى

لطيفه : الله واكبررررررررر امش امش

خالد يصاصرها : خلينا بروحنااااا

لطيفه : انجب وين اروح

خالد : انزين انزين

لطيفه سلمت قبله وركض خالد

مسك يدها وحب راسها

وتم يطالعها

ويطااااااااالع

يطااااالع

غلا "" خلااااص شيل عينك ، شفيييييه؟؟؟ ""

خالد : حمدلله على سلااامتج غلااي

غلا بصوت واطي ويدها ترجف بيده : الله يسلمك

خالد : تدرين انج احلى منهم ؟؟

غلا ابتسمت وهي تطالع تحت : انت شفتهم ؟؟

خالد : بدون لا اشوفهم ادري ان مرتي احلاهم

غلا : .......................

لطيفه : ها غلا شنويتوا تسمونهم ؟؟

غلا و خالد : الفيصل و سعد

لطيفه : وسعود ماتبون تسمون ؟؟

خالد : اللي بعدهم انشالله

غلا فتحت عينها "بعددددددددد!! "

لطيفه : انزين انا بروح احاجي عمتك وبرجع

غلا : اوكي وعمـ .....

لطيفه : وشو ؟

غلا تذكرت : لالا ولاشي

طلعت لطيفه وخالد نشب بغلا ..

يطاااااااااالعها يمكن تم دقيقتين يطالعها ومايتكلم ..

غلا : شفيك خالد ؟؟

خالد يتنهد : ولهااان عليييييييييييييج

غلا : وانا بعــد

خالد : شلووووونج غلا؟؟؟ تعبتي؟؟؟

غلا : حمدلله ، انا قوووووويه ،، ههههههههههههه ((عيونها تلمع))

خالد يمسك يدها : لاتخشين علي اعرفج انا

غلا ماقدرت تمسك نفسها وصاحت : ابـــي عمــــــــــــــــــــــي

خالد قام من على الكرسي وقعد على طرف السرير وغلا لامته

خالد : ياحياااتي طولي بااالج ، انتي اكبر من جذي

غلا : ماشفته من زمان ياخااااااالد ماشفته ، شلون يروح و مايقوليي لييييييييييش

خالد : وانا وين رحت ماكفي انا؟؟

غلا تلمه اقوى وتصيح : انت لاتخلينيييييييي ا،،،،، لله يخليييييييييييييييييك مابي اتم بروحي

خالد : لا حيااااتي ماخلييييج ، بس لاتصيييحين تكفين عشااني

غلا تصيح وتمسح دموعها

خالد : خلاااااص لاتصيحيييين غلاااااااااااا

غلا : انشالله ..

خالد يحب يدها : قولي لي عيالي وينهم ؟؟

غلا : ماجابوهم لي الا اول ماربيت والحين ماشفتهم ..

خالد : ولا انا ماعرف عيالي ، انا ابوو غير صالح


غلا : لااااا لاتقول جذي

خالد يبتسم : يعني ماترضيين علييييييييي

غلا : Yes

خالد : يويلي اناااا هههههههههههههههه بروح اجيبهم اناااا وينهم ذيلا

غلا : لا خلك النرس مساعه قالت بيجيوبنهم ع الثمان

خالد : اممممم اذا جذي اوكي ، نطالع امهم ، شكثر ولهانين عليهاااا

غلا : خاااااااااااااالد

خالد : غلاااااااه انتي

غلا توها بتتكلم ودخلت امه مع عمتها ..

غلا ابتسمت : هلااااااااااااااااا ..

وطاح التبوس والتلمم ..

تغريد : مبروووووك تستاهل سلامتها يابوفيصل ..

خالد : الله يسلمج

تغريد : يتربون بعز ابوهم ياغلا

غلا : ماتقصرين عمتـي ..

قعدوا و دخلت النرس بعدها وفز خالد على حييله

ومن وراها كانت غاده وابوها وخواتها ..

قعدوا و شوي و الغرفه انترست ورد وهدايا ..

خالد حاط اليهال بسرايرهم ويلاعبهم ولا يدري عن حد

تموا عماته وخالاته والكل سوالف و ظحك

وغلا تسايرهم لين الحين تحس نفسها تعبانه ماشبعت نووم ..

على الساعه 9 ، 9 ونص الغرفه فضــت

ماتم فيها غير خالـد و غـلا و عياالهم ..

غلا كان بحظنها فيصل

خالد : بس عاد غلوي شيليييه

غلا : هههههههه ليش

خالد ماسك طرف لحافها ويشوفها : اغار يعنيييي

غلا : هههههههه خااالد

خالد شاله وحطه بسريره ..

وقعد مجابل غلا ..

خالد : انشالله مطوله المدام فالمستشفى ؟؟

غلا تفكر وطالع شكلها روووووووووعه

عيونها تلممممع وتطالع السقف وهي تفكر : امممممممممممممممممم

تحط عيونها بعيونه : مو وايد يمكن عقب باجر اطلع ..

خالد يكفخ راسه : بل واااااااااااااااااااااااااااااااااااايد

غلا تنزل يده : لا تعيدها ، ومو وايد ..

خالد : كله زافتني الله يسامحج

غلا تظحك : هههه انااا

خالد : لا ام فصول هههههههاي

غلا : ههههههه

خالد : ايييه علييييييييج ههههههههههههههههههههه

.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.


ريما كانت بدارها وتبي تنتقم من عمررررررر

مب عارفه شلون

( انااا يفشلني ،، انااا؟ من هو عشان يقولي هالكلاااام ؟

ليش شفيني اناااأ؟ صج انه سخييف اسخف انسااان انا اورييييييييييك )

اتصلت على غاليه رفيجتها

وقعدت تتفق معاها على خطـه ..

غاليه : صار افا علييج من هالعين قبل هالعين

ريما : عمررررررري والله انتي ، خلاص خليها لآخر يوم عشان تحترق قلوبهم

غاليه : بس جذي ، ماطلبتي عيل عمور يردج ، يخسي

ريما : ماعليج حبيبتي ،، يلا تيك كير

غاليه : سيااا ..


عمر كان بداره ياكل تفاح مقصصه جاسم له بصحن <<<< يجننننننن ههههههههه

جاسم كان منسدح يدرس و ريل رافعها على الكرسي

عمر : بقى لنا اسبوعين بعد وكم يوم

جاسم : يعني اسبوعين ونص هيهيهيهييي

عمر :ياكرررررهي لاملقت

جاسم : اي والله سخيييييييف

عمر : ههههههه زين تدرري

جاسم : تدررررررررري ! تدرين وادري بنفترق تدرين قليبي بيحترق

عمر يقلده : بسم الله على قليبك

جاسم : هههههه يسلمك

عمر : ادرس ادرس الدراسه زينه لك حبيبي

جاسم : افا عليييييييك ..

جاسم قعد يكمل دراسته

وعمر الافكار فباله مالها أي تفسير

ليش تسوي جذي اذا انا مابيها ولا احبها ولا مفكر اني احب

ليش تذل روحها جذي خلاص فهمي

وين الحيا ، راااح!! الله يهداها انشالله ..

بعد يومين ..

عمر و جاسم ردو من الجامعه ولقوا باقه كبيرررررررره عند شقة عمر ..

جاسم : منو مطرشها؟

عمر : شنو هي؟

جاسم : ورد مطرشين

عمر : شدراني دخله ..

دخلوه وقرو الكرت ..

جاسم : عمور هذا واحد كاتب اسمه "منصور" وقال انه انطرك من الصبح ومالقاك

عمر : يحليييييييييييييييييله ، الله يذكره بالخيييييييير

جاسم : من وين تعرفه

عمر عد عليه السالفه ...



غلا طلعت من المستشفى وردت بيتها ..

ماتبي تقعد فالبيت العود ..

لان تدري حالتها النفسيه بتتدمررررر اكثر

دخلت البيت وخالد مزين البيت كللللللله بشكل عجييييييييييب

البيت كله وررد عناابي

كان طالع شي يعجزززز عن التعبير

الورد ناثرينه على الارض وورد على الطاولات الكراسي

وخيوط من السقف فيها ورد ..

و الدار اللي كان قاعد فيها عمر عدلوها عشان غلا تقعد فيها ..

وسووها كلها اثاث ابيض وعنابي

والورد على االارض والسرير والطاوله وكل مكان

البيت ريحته ورد ،، ترد الرووووووح ..

غلا : رووووووووووووووعه خالد (تحط سعد على السرير) صج صج تسلممممممم يدك

خالد : افا علييييييييج كم غلا عندي انا؟؟؟

غلا : حياااااااتي انت والله ،، الله يخلييييييك لي

خالد : ويخلييييج لي انتي وهالسنافر

غلا ماتت ظحك : ههههههههههههههههه عيالي سناااااااافر

خالد : بدينا بالتفرقه ، عيالي بعد

غلا : هههههه ماقلنا شي بس مب سنافر

خالد ينرفزها وهي شايلتهم يمسكم وتطق يده

خالد : امبلا سنافر ، خشومهم نفسهم ،

غلا : خاللللللللللللللللد عاااد

خالد يقلدها : خالد عاد

غلا : خالـــد

خالد : روح خالد

غلا : خلك جذي على طول لا اطلعك بره الغرفه

خالد : اي اي طلعيني

غلا : هههههههههههه

غلا شافتهم نزلو اسرة اليهال تحت حطتهم ووطت على التكييف

بدلت ملابسها ولبست فستان قصير للبيت خفيــــــف

وردي ومحدد بالاسود ..

لمت نص شعرها على خفييف ..

طلعت لخالد لقته صاعد الدار ونزل مبدل

لبس جلابية بيت سودا

غلا قعدت على السوفا وهي مجتفه يدها ..

خالد : ههههههه (يقعد حذاها) ، شفيج عمري بتسمعين القصيده؟

غلا تظربه : هههههههههههههههههههه لا والله

خالد : ههههههههههههه فديتج والله هههههههههههه زعوله صايره

غلا : لا والله

خالد : اييه شيرت المدام

غلا : خاااااااااااالد

خالد يطالعها بنظرات مارد عليها ..

غلا سكتت

بعد شوي ......

غلا : خالـد ،، شرايك ارد اكمل رداستي ؟؟

خالد : والعيال؟

غلا : شفيهم ؟؟

خالد : من يتم معاهم ؟

غلا : اخذ محاضراتي بالليل ، او اخذهم الصبح والعيال عند امك

خالد : براحتـج ، بتقدرين .؟ دراسه ! يهال! وبيت ؟؟

غلا : الله اعلم باجر شيصير وانا ماعندي الا ثنويه

خالد : اللي تبينه ..


غلا : والله مادري انا بشوف مب اكيد ، انا الحين بلهى معاهم بس قلت شهاده احسن من ولاشي ... !

خالد : عمري انتي موناقصج شي شتبين بالشغل

غلا : مابي اشتغل بس شهاده ، انا ماظمن باجر شيصير ؟؟

خالد سكت : براحتج حبيبتي ..

سعد الصغيير كان يصيح وغلا انتبهت و انقزت ..

شالته وقعدت تهزه وهي شايلته ..

تمسح على راسها وتتبسم لين سكت ورد ناام ..

.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.

عمر كان قاعد بالكافيه مع ربعه كلهم ..

يسولفون و يظحكون وصوتهم حاشر المكااااان ..

قعدوا ربعهم يسولفون ويهذرون وعمر راسه صدع

يصاصر جاسم : جسوم برد الشقه

جاسم : وانا بعد زين قلتها

عمر : احسنننننن

جاسم : يلا شباب احنا نستأذن

محمد : وييييين ؟ وين تو العررررررررب

جاسم : لا ماعليه تعبانين شوي ، نشوفكم على خير

الشباب : الله ويااااااااااااااكم

طلعوا وتمشوا شوي فالمجمع شروا لهم هدايا واشيا لهم وطلعوا ..

خذوا تاكسي ..

فالطريج ..

عمر : تصدق جسوم !!

جاسم : شنو حبيبي؟؟؟

عمر : احس اني مغمض وبعد شوي بفتح لين الحين ماتعودت على الوضع

جاسم سكت ماعرف شيقول ..

عمر : يلا تعبت ماوصلنا

جاسم : قررررررررربنا ..

وصلوواا ونزل جاسم حاسب التاكسي

وفتح الباب نزل عمر ..

مشوا وجاسم رفع عينه

جاسم : اولـه ،،، عموووووور ..

عمر : شنو لاتخرعني

جاسم : ريما و غاليه ينطرووونا عند الباب

عمر : ولييييييين هذي ناويه على خرابها

جاسم : لا شكلهم مادري ، مايوحي انهم يعورون القلب

عمر : ليييييييييييييييييييش؟؟؟؟؟




جاسم مشى وهو ماسك عمر ولا جنه في 2 على يمينه ..

مشى بس ماقدر مايشوف غاليـه

طالعها وشافها تبتسم له .. !!

استغرب ؟!؟!؟!

اووووووووول مررررررررره!!!!!!!!!!!

جاسم مشى بسرعه

عمر : اففف شفيك شوي شوي علييييي يالجلب

جاسم : خلصني ادخل ..

دخلوا اللفت وسكروه ..

عمر : شفيك انت ؟؟

جاسم : غاليه غااااااااليه ،، تظحك لييييييي اناا تبتسم

عمر : اكيد تظحك عليك

جاسم : لا والله عمور تتبسم لي ماشفتها انت

عمر نزل راسه : ادري ماشفتها من وين بشوفها بالله !!

جاسم : عمووووور والله مب قصدي عاد خلني مستانس ..

انفتح اللفت : يلا حبيبي وصلنا

وصلوا ودخلوا الشقه ..

قعدوا وجاسم جاب له كولا فتحها ويشربها ويفكر ..

جاسم : عمور احسهم ناوين على شي !!

عمر : شي مثل شنو

جاسم : شدراني ، احس فمخهم شي ولا هالريمااا من عيووووووونها مبين

عمر : هاهاااي ماتقدر حبيبـي شبتسوي يعني؟؟

جاسم : ماااااادري خلها للأيام ..

عمر : فاضي ، فكر بشي ثاني ابرك لك ..

ودخل عمر يناام

وجاسم يفكر لين خذه النوم وغفى على الكرسـي ..

.* اليوم الثاني *.

جاسم سمع صوت عمر قايم ..

(( جاسم من بعد اللي صار لعمـر نقل سكنه لعنده عشان مايتم بروحه ))

المهم ..

انزعج جاسم من الصوت وقطع عليه نومته

وقام وهو متنرفزز

جاسم : عمووووووور

عمر : هاااااااه

جاسم شوي وبيصيح : افففففففففففف يوعااااااان ابي اتريق

عمر : يالله صباح خيييير توك قايم

جاسم : اوهوووووووو والقايم شيسوي ماياااااااااااااكل ؟؟؟؟؟


عمر متبلد الاحساس : امم خلاص عيل تسبح وبعدها نروح نريقك ..

جاسم : افففففففففففففففففف صج ماتحس

قعد عمر على الكرسي وجاسم راح فتح الثلاجه وطلع له اشيا ياكلها ..

قعد ياكل وهو واقف ..

يطالع عمر ويسررررررررح فيـه ..

جاسم ( يالله من كان يتوقع عمير بيصير فيه جذي؟؟ )

عمر : خلصناااااا جسوم

جاسم : انزيييين

دخل جاسم بدل وطلع عشان ينزلون ..


فـدار ريمـا ..

ريما كانت قاعده تلبس و غاليه تكمل مكياجها ..

ريما : سمعي غاليوه مثل ماوصيتج خليه يموووووووت فيـج لا يرفض لج طلب

غاليه وهي تحط المسكرا : انتي صبري انا ماكلمته لين الحيين خليني شوي شوي عليه

ريما : شوي شوي ولا وايد وايد مالي خص ابي قلبه يحترق مثل ماحرق لي قلبي ..

غاليه : افااا علييييييج بنت عمج عند ويهـج ..

ضربوا كف بكف : ههههههههههههههههههههههههههه

ريما طلت من العين السحريه وشهقت : غلووووووووووووي خلصصصصصصصصصصي كاهم طلعوا

ريما قطت المسكرا من يدها وبسرعه لفت شيلتها وخذت شنطتها وطلعت ..

طلعت ريما قبلها وهي وقفت اونها تسكر الباب ..

ريما : هااي شباب

جاسم : وعليكم السلاام ..

ريما : شلونكم ؟

جاسم : حمدلله طيبين

جات غاليه وهي تمشي بشوووووي شوي .

كانت كاااشخه لابسه بنطلون ابيض وعليه قميص شكل البنجابي لونه فوووشي و ريحة العطر تهف من اول الممر ..

جاسم شم الريحه ورفع عينه ،،، ابتسم ابتسامه عرررررررررررريضه يوم شافها ..

ريما وهي تبتسم بنعمومه : صبااح الخير

جاسم : هلاا والله ، صبااح النوووووور

عمر يدوس على ريله ..

عمر : ممكن نمشي ؟؟

غاليه : يصير نروح الجامعه وياكم ؟؟ اليوم ماعندنا حد يوصلنا

جاسم (هااه نوصلكم؟؟ )

عمر : شلون نوصلكم ؟؟

غاليه : نمشي لين الجامعه احنا نعرف طريق قريب لها

جاسم : اييييي اوكيييييي

عمر : جسوم اثقل

جاسم يصاصره : تكفى بددددددددي عييييييييييييييييييش

عمر : الله ياااااااااااااااااخذك

قعدوا يتمشون وعمر ماسك فجاسم وحذا جاسم غاليه

وريما خخخخخخخخ مقطوووطه وراا لووول ..

غاليه كانت شايلها كتبها فيدها وجاسم رقبته انكسرت طول الوقت يطالعها ..

حلوووووووووه

جاسم : هذيج اختج؟؟

غاليه بدلع : لاا بنت عمـي .

جاسم : اهااا

غاليه : ليش احلى منيي !

جاسم ظحك عليها : اههههههههه لا شدخل (انتبه على نفسه ،، شفيني لازم اخلي كلامي رومنسي)

لااا من قال ،، انتي احلى


غاليه تتصنع الخجل و تنزل عينها بالارض ..


وطول الوقت ساكتين ويطالعون بعض ..

وريما وراهم و لا حد يدري عنهاااااااا ...

وصلوا للجامعه

عمر قال حق جاسم يوديه القاعه عشان يراجع مع مدرسته ..

و هو باقي عن امتحانه نص ساعه

ولا اهتم لاي شي لا يدرس ولا شي ..

قاعد هو و غاليه على طاوله فالكافتييريا

يسولفون لبعض انفسهم وحياتهم ..

غاليه : جاااسم

جاسم : هلا ابووووي

غاليه : بدى الامتحان لازم ندخل

جاسم : ليييييِش؟؟ شوي بعد

غاليه : مايصير جاسم لازم ندخل ولا بيرروح علينا الـExam

جاسم : زين

غاليه اونها بتراضيه : خلاص اعطيك رقمي؟؟؟

جاسم فتح عينه : شنو؟

غاليه : عشان تكلمني وكل يوم نطلع للجامعه مع بعض

جاسم : كيفج

غاليه ماجذبت خبر طلعت ورقه صغيره لونها احمممر عليها قلوب و معطره ..

كتب رقمها وطوت الورقه وحطتها فيده ومسكته !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

جاسم مات فمكانه

مستغرب من جرأتها

ومستغرب شلون يحبها ؟؟؟؟؟؟؟؟

دخل وقعد فاول كرسي قريب له ..

عمر كان يراجع وبدى امتحانه

كانت امتحاناته شفهيه ..

خلص وقالت له المدرسه بتطلعه بس استحى قال بينطر رفيجه لين يجيه .. ...




.* فـ الدوحـــــــــــــــــــــــــه *.


غلا كانت تلبس فيصل البجامه بعد ماسبحوه هي و خالد وعشان ينام ..

وخالد منسدح على ظهره على السرير وحاط سعد فووقه ..


خالد : غلااااااااااااااا

غلا وهي تلبس فصـــيل : ها حبيبي ؟؟

خالد : احببج

غلا تسدح فيصل بسريره ..

وتروح تقعد عند خالد : وااانا بعد

خالد : مستحيل في 2 يحبون بعض يكونون مثلي ، مستحيل حد يحب حبيبه كثري ، مستحييييييييييييل

غلا وقفت ومشت عنه كانت لابسه فستان لين الركبه تايجر وعليه ورود ورديه ..

عدلت شعرها بيدها تبي تقهر خالد

خالد يطالعها ويظحك لها بخبث : شعندهاااا ام فصيل

غلا : ماعندي الا احبك

خالد : آآآآآآآآآآخ ياقلبي (يعدل قعدته وهو شايل ولده) تسمع ياسّعوووووود ابوك بيموووت

غلا : لاتقوول جذي بسم الله علييييييك

خالد يحط ولده على السرير ويغني ..

ياليت من كبرك ياسَّــعود
ساهي من الشده والامحان
يادقة قلبي دقة العود
لي دقه اللي يعزف الحال


غلا : ياسلام ياسلام تغني عليه وانااا ؟

خالد : يلا اشتغلت الغييييييره


غلا : هههههههههههههههههههههههههه

خالد يرجع سعد عليه لانه بدى يصيييح ..

سكت شووي ..

خالد : غــلا ؟

غلا : هلا؟

خالد : معورني قلبي على عمير

غلا تقعد حذاه : ليش

خالد : مادري هاليومين وايد صرت افكر فيه

غلا تمسح على راس خالد : حبيبي احنا شنسوي هاي شي الله كاتبه لو نموت ماتغير

خالد : صح كلامج ..

غلا : انتوا ماعرفتوا من شنو؟؟

خالد انربط لسانه ماتوقعها ماتدري من شنو ،، وحتى لوبيقول عيب يقول : ها ،، لا

غلا : مايستاهل ولد عمي والله

خالد : اييه ، الله كريم ، شرايج غلا نروح له هالاسبوع

غلا : لا خالد ماقدر
خالد : لييش؟

غلا: فيصل وسعد وين اخليهم؟؟

خالد : الخدامات هني او عند امي نخليهم لين نرد ..

غلا : اسمح لي مابي الخدامات يربون عيالي

خالد : يااااااشيخه ، لماذا ؟

غلا : من صجي خالد اتكلم

خالد : انزين انزين ليش ماتبين؟

غلا : مابي ، عيالي انا مب عيالهم ، ليش يربونهم ؟ بربيهم بكيفي بطريقتي انا ... وانت


خالد ابتسم : صـج !

غلا ماتت منه ونزلت راسها : خاااااااااااااااالد

خالد : هههههههههههههه احببببببج والله احبج

غلا لفت تظحك له ولفت طلعت من الدار وردت ..

غلا : ناااااااااااام !!!!

خالد تخرع :أي ؟


غلا : اشووى ريحتني

خالد : اوف خرعتيني

غلا : ههههههههه ليش؟

خالد : تخرعييييني دايمآ يمممه وخري عنييييي

غلا تظربه : ويييي هههههههههههههههههه

يرن التليفون

رد خالد : أهلييين يمه ، أي حذاي ؟؟؟ شتبين فيها؟؟ مردي بعرف

يكلم غلا : عمررررري، حيااتي روووحي ، تلوفي تبيج

غلا : ههههههه ، عطني

خذت السماعه وقعدت على الكرسي ..

غلا : اهلييين خالتي ..

لطيفه: هلا جنتي

غلا استغربت اول مره تقول لها جنتي ..

لطيفه :شخبارج؟

غلا : حمدلله طيبه

لطيفه : ولدي وعياله ؟؟

غلا بكل برود :هههه عياالنا ، طيبييين الله يخليهم

لطيفه : لااا ، وليش ماجبتوهم

غلا : ههه يخاف عليهم ابوهم

لطيفه : عشتووووووووو

غلا : ههههههههههههههههه

لطيفه : باجر تعالو لان عمج مسوي عزيمه

غلا تذكرت عمها سعد وسكتت

لطيفه : وينج انتي؟

غلا : هلا كاني

خالد التفت عليها لان نبرة صوتها تغيرت

خالد يأشر لها : شنوو؟؟ شقالت؟

غلا تهز راسها على انه لا ..

غلا: بااجر؟ انشالله بنجي

خالد يجر السماعه : لاااااااااا باجر مب فاظين كلش يمه

غلا استغربت : ليش شعندنا

خالد يحط يده على حلج غلا غلا فتحت عيونها وهي ماسكه يده بتشيلها

خالد : انشالله مره ثانيه ، حاولي مره اخرى اميي ، مع السلامه

غلا : وووووه ، ذبحتني خالد شفيك

خالد : بس باجر ماكووووووو طلعه و عيالج طرشيهم بره ،، Delivery

غلا : ييييييه شتبي خالد

خالد : بس على كيفيييييي


غلا : يصير خير انشالله ، انا عمتي من قبل لا اربي تبيني اروح معاها السوووق

خالد : ياااااااربي سوق سوق سوق ، شهالسوق شلاقين فالسووووووق

غلا : هههههههه مالقينا شي عشان جذي ندور هههههههه

خالد : و متى بتردين ؟؟

غلا : لا تطمن بنروح وبنرد وانت لين الحين فالدوام ..

خالد : شوفي غلوي كلام يوصلج ويتعدااج باجر خميس ان شردتي ولا رحتي

يقلدها السوق مع عمتي وااي بيت ابوي بروح مشتاقه مادري شنو ،، هاااااااااا تحمممممممممممممملي

غلا : هههههههههههههه ليش شمعنى يعني

خالد : اخت غلا

غلا وهي فيها الظحكه : نعم اخوي خالد ؟؟

خالد : نفذي اللي ينقال بدون اسئله ممكن ؟

غلا : ههههههه (تدزه) بعد بدون اسئله هاا

خالد : والله العظيم هلكتيني من اليوم سؤؤال يجر سؤال بس بس اوش



لطيفه راحت لليده ..

تسولف معاها وبالمره قالت اكسبها بصفي..

لطيفه : شفتي يمه شفتي بنت ولدج ماسكه ولدي عني وعياله لانشوفهم ولا ندري عنهم

اليده : البنيه ماسوت شي يالطوف ماقصرو كل اسبوع عندنا لاتشببين الضووو

لطيفه : يما انا ماقلت شي اقول الصج

اليده نادت خدامتها توديها الحووووووش ..

لطيفه تكلم روحها : هاي اللي شاطره فيها روحي ياشيخه ..




عمر كان لين الحين ينتظر بالقاعه ..

الشيخ جاسم نسى كل شييييييييييييييييييييييييي

وراح هو وغاليه لكافيه ..

تموا فيه يمكن ساعتين ونص وعمر لين الحين بالجامعه ..



جاسم كان يسولف لها ..

غاليه تظحك له بدلع : هههههههههههههههههه ،، صج !

جاسم : والله العظييييييم انقلبنا من فوق

غاليه : يحليييييله عمر

جاسم كفخ جبيييييينه : اوووووووووووووووووووووووووووووووووووووف عمر

غاليه: شفيك؟؟؟؟؟

جاسم قام من على الطاوله : عمر رفيجييي نسيييييييييييييييته

غاليه : خلاص اوكي انت روح له وانا برد مع ريما ..

جاسم : وينها ؟؟

غاليه : ماعليك انت روح

جاسم : يلا سلام ..

طلع عنها وهو يمشي بسسرررررررررررررعه

وصل للجامعه

راح يدور المدرسه المسؤوله عنه ..

طلعت !!!

دخل القاعه اللي هو فيها محد ..

راح سأل الاداره اللي فقسم عمر ..

قالوا محد طلع ..

جاسم : يااااااالله وين راح شلون رااااااااح ؟؟

جاسم كل فكرة سييئه جات براسه طاح وصار فيه شي دعمته سياره ..

خلاص قال اكيد 100% بقزر اخر اسبوعين بروحي بدون عمرررررررررر

دامه طلع بروووحه ..

طلع من الجامعه وهو ميييت يمشي بدون مايدري عن شي ..

الجوو كان باااااااااااااااااااااااااااااارد مووت بس الشمس طالعه

والهوا يهب عليهم باارد حيل ..

مشى لين وصل لعمارتهم ..

فتح باب الشقه

مانتبه لولا شي

وقط نفسه على السوفااا


عمر طلع من المطبخ : انشالله استانستو؟؟؟

جاسم فززز من الكرسي : انا فحلمممممم ؟؟

عمر : شكلكم تهنيتوا مع بعض ، الله يديم الهنا انشالله

جاسم قام من مكانه وراح عنده : سامحني عمور ماقصدددت والله الوقت مشى بسرعه ومادري شصار

عمر يسحب يده من يد جاسم باشمئزاز : ماصار شي

جاسم انصدم من اللي صار ..

عمر : بدخل ارتاح ..

جاسم : تصبح على خير

سكر الباب عمر ولا جنه سمع شي ..

جاسم افففففففففف انا شسويت فيوم بس أي يوم نص يوم نسيت عشرة سنه وياااااه

ااااااخ والله ماقصدت واللللللللللللللللله ..

غلا ردت نامت من بعد ماصحت تتريق مع خالد وتقعد معاه لين يروح دوامه ..

كان فيها نووم غير طبيعي تبي تنام سنــــــــه

الا يصيح سعد

غلا وهي منسدحه :يااااااااااااااااااالله ، بنام ......

قامت وشالته ..

تهزه وهو بحظنها وتكلمه : شفيك حبيبي ، ياماما بناام تعبتوووني حرام عليكم ، بس اوووشش

هزته ولا فاد وياه ..

عدلته ورفعته حطت راسه على جتفها ودارت فيه بكل هدووووء

ناااااااااااااااااام وراح فيها

استانست غلا ، حست انها انجزت شي لووول << مسكيييييينه

حطته بسريره وغطته ..

توها بتحط راسها يصيح فيصل

غلا : وااااااااااااي حرام عليكم ..

وعلى صياح فيصل قام سعد

غلا حطت راسها فالمخده : لاااااااا تكفون لااااااااااااااااااا

شالت فيصل .. وقعدت تسكته و جاتها الخدامه تسكتهم وياها ..

نااامو ورجعوهم سرايرهم ...

غلا ردت ناامت

نامت يمكن ربع ساعه الا يرن موبايلها ..

غلا رفعت عينها

عمتها تغريد

غلا : اففففففففف يااااربي شمعنى اليوم يمشي الوقت بسررررعه افف

ردت غلا عليها : هلا عمتي ..

تغريد : هاحبيبتي صباح الخير

غلا : صباح النور عمتي

تغريد : ها شخباااار عيالنا

غلا : طيبين ماجننوني كلش

تغريد : ههههههههههه بعدج ماشفتي شي

غلا : هههه ،، عمتي سامحيني ماقدر اطلع وياج

تغريد : حتى انا والله هههههه خلود مصخن

غلا : حبيييييييييييب قلبي سلامته من شنو

تغريد : معاديه ابوه ..

غلا : مايشوووووفون شر

تغريد : مايجيج حبيبتي ،، كاهو تسمعينه يصيح ، اخليج انا الحين

غلا : اوكي عمتي سلمي عليهم

تغريد : الله يسلمج ، مع السلامه

غلا : الله وياج .

وسكرت عنها وردت ناامت ..
نامت غلا و قامت الساعه 11


مامداها تنام ..

قامت و دخلت تسبحت ..

خالد بالدوام كان قاعد يكمل الشغل ..

يرن موبايله يطالعه

كان مسييف نوت تذكره بأن اليوم عيد ميلاد غـلا ..

خالد يظحك بمكر للموبايل: هيهيههيي عبالك نسسسسسسيت حليلاتك والله..

قعد خالد يخلص الشغل اللي عليه انهل عليه مره وحده ..

غلا طلعت من الدار وهي شايله سعد ..

قعدت بالصاله الكرستاليه هي وياه ..

تطالعه وتشووفه

حلووو و صغيروون ..

أبيضضضض وخدوده حمممممممممر منكويه لووول

شالت الكبوس عن راسه وقعدت تمسح على راسه بشووويش ..


غلا (ياريتك تطلع مثل سميك بكـل شـــــي .... ! ) ..

رفعته وباست راسه ولمته ..

دارت وياه بالغرفه ..

وهو ساااااااااااااااكت ..

طلعت من الغرفه وسكرتها وراها ..

شافت الخدامه رازه الشيخ فيصل بالصاله على كرسيه

غلا : هلا بالشيخ ..

فيصل كانت عيونه بالسقف يطالع مصدر النوور من وين ..

يشوف الليتات وعيونه بتنط لوول

حطت سعد بكرسيه و راحت تشوف الغدا والخدامه قاعده تشوف اليهال ..

عدلت الطاوله وزينها ..

غيرت المفرش اللي عليها

وحطت واحد عنااااااااابي ..

و طلعت مثل اوراق الورد شاريتهم للطاوله ..

نثرتهم على الطاوله وطلع شكلها فناان ..

غرفة الاكل كانت باااااارده مووت ..

وطت التكييييف اللي فيها شوي ..

وحطوو الصحون وعدلتهم غلا ورتبت كل شي ..

مابقى غير الشيخ خالد يوصل ..

راحت غلا للدار وبسرعه بدلت ملابسها ..


لبست تنوره ستايل مكسيكي ..

لونها أخضر غامق مع الاسود ..

ولبست بدي اسود بدون ايادي اسود ..

طلع شكلها حلووووو عليها

مكشكشه من تحت وفوق ضيقه

عدلت شعرها و كحلت عينهاااااا تعطرت وطلعت ..

راحت للشيووخ وشالت فيصل

دارت فيه ووقفت عند الدريشه اللي تطل على الحوش شافت خالد توه واصل

يصف سيارته ..

تمت تطالعه ..

شكله يجنننننن اليوم ..

لابس ثوب ابيض ومسوي ترمبـه ومحلق لحيته و مسوي قفل بدون الخطيين شكله خطيييير

رجعت عينها على خالد مالقته

التفت و راحت عند الباب لقته توه واصل

راحت له وهي تبتسم

خالد : هلا واللللللللله

غلا : ههههه هلا حبيبيييي

خالد يشيل فيصل من عندها

خالد يمد يده لها مسكتها وهي مستحييييييييييييييييييييييييييييه منه ..

خالد : من ذي سَّعود ولا فصيل ؟؟

غلا وهي منفقصه بينهم : انتو لو توخروني شوي بعرف اجاوب

خالد : شكله سَّعود ..

غلا : ياااربي ،، لا هذا فيييييصل الشيخ فيصل

خالد : مرحبااااااااااااااا بالشييخ خشمك

غلا : خااااالد شفيييييييييك

خالد : على طاري شفيني ، تدرين اني احبج ؟؟

غلا شالت يدها من يده : بس خااالد

خالد : شنو اللي بسسس !!

غلا : اف خااالد

خالد : شفييييييييييج بتطردييني؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

غلا ماتت ظحك : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه لالا

خالد : عيل

غلا : يووووووه خالد ،، استحي عاد

خالد : يحلييييييييييلج والله لين الحين تستحين ههههههههههههههه

غلا : خااااااااااالد

خالد :ههههههههههههه غلا خلوود انتيييي

غلا : هههههه يلا حبيبي بدل عشان تتغدى

خالد : اي والله (يرقص حواجبه) يوعاااان مييييييييت

غلا تشيل فيصل من عنده : يلاااا خلصصصصصصصص

خالد : انشااااااااااااااااالله

راح خالد بدل ملابسه وغسل ونزل ..


غلا تنفست وشمت ريحة عطر خاااااالد ،، تجننننننننننن ، تموت عليها ..

لفت وشافته ..

رفعت عيونها له وشافته

يجنننننننننن

ممشط شعره بس منكشه شوي والثوب نص كم ومفصل من فووق ..

يجنننننن

خالد مسك يدها وكانت اطرافها باااارده

خالد : ولهت عليـج

غلا لفت راسها وردت نزلته

خالد يرفع راسها: لين متى بتستحين مني ، مب حلوه جذذذي

غلا : شسوي خاااالد

خالد : ماتحبيني

غلا : اموووت فيك انا

خالد : ليش تستحين عيل

غلا : مااااااادري



خالد : غلااي

غلا : هلا

خالد يبوس راسها : اليوم شنو ؟؟

غلا : اممم الخميش

خالد : والله! زين قلتي لي

غلا : ههههه

خالد : استعدلي اشوف ،، وفكري

غلا تخصرت له : ياسلاااااام

خالد تلها : خلي يدج فيدي وتذكري

غلا : امممممم والله مادري خالد

خالد : خلاص بعدين اقولج

غلا : مابي قولي الحيين

خالد : نووو

غلا تمت تحن عليه وهو ولا جنه يسمع شي

يمشي فالممر رايح ياكل وهو يغني ويطرقع اصابعه

غلا صرخت : خااااااااااااااااااااااااااااااااااااااالد

خالد : Oui

غلا : افففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففف ففففف فففففففف

خالد : هـه لاتعصبين تعالي حياتي

قعد خالد على الطاوله وغلا نست لانها استحت يوم علق على الطاوله

خالد : الله الله شهالزيييييييييييييييين

غلا : هههه

خالد رووووووعه يصير مااكل؟ بس اصور معاها

غلا : ههههههههههههه حلالك

قعدوا يتغدون ..

غلا خلت الشوكـه : خالد شالسالفه ؟؟

خالد يمسك يدها مره 2 : كل عااااااام وانتي غلااااااي

غلا رفعت حاجب

خالد : اليوم شنووو

غلا شهقت : ويي، ههههههههه ، شلون نسيت انااا

خالد : ويييي شفتيييييييييي محد تذكر غيري (يغمز لها)

غلا : حياتي والله

قعدوا يتغدون وخالد يسولف لها شصار معاه وشسوى

وقالت له عن المجزره اللي صارت مع عيالهم لووووووووول


..............



بعد المغرب ..

خالد كان راد من الصلاه ..

واتصل له واحد من ربعه قال له بيجي يبارك له هو و مرته ..

قال لغلا ..

لبس خالد ونزل ..

غلا : تعال خاااااالد

خالد : عيووووون خلود

غلا : شسم مرته ماعرفها

خالد : وانا شعرفني ،، هو شسم ولدده ،، اي اي بوحسن ..

غلا : اوكي خلاص روح حبيبي

خالد : لاتتأخرين حياتي

غلا : انشالله

ونزل خالد

راح يشوف المجلس لانهم من سكنوا محد دخل مجلس الرجال ..

غلا كشخت ولبست فستان اسود فيه كرستاله من جدام كبيره على شكل ورده ..

وقصته ناعمه بأكمام ..

نصفت شعرها وتعطرت ونزلت ..

غلا وهي نازله على الدرج : ها عمري وصلوو؟؟

خالد : هلاااااااااا والللللللله ، شهالزييييين

غلا : ههههههه


خالد : لاتنظلج مررررررته تحملي

غلا نزلت من على الدرج وحطت يدها على جتوفه : انشالله ..

خالد : ...........

غلا : لاتسوي جذي وصلوو ؟؟

خالد : يقول قربوو

غلا : ههههه انزين شفييييك جذي

خالد : مااااااااااااااااااااااااااااااادري

غلا : ههههههههههههههههه ،، (ِشافت ليت سياره من الباب المفتوح وردت على الدرج لانها مب مغطيه شعرها ) ..

غلا : هذا هوووووو؟؟

خالد : اي هو ، يلا عمري (يغمز لها) ..

طلع عنها خالد وهو واقف عند المدخل

سلم على رفيجه ومرته دخلت البيت ..

دخلت وسلمت على غلا ..

وقعدوا يسولفوون ..

بعدها طلعوا للحديقه لانهم تمللوا من القعده داخل ..

كانت سوالفهم عاديه شلونج شخبارج ....... الخ

غلا كانت تمملل من هذي الاسئله ..

دخلت عليها الخدامه ..

الخدامه : Madaam Mr. khalid wants faisal ans sa'aaad

غلا : اي Ok ،، عن اذنج دقييقه ..

راحت غلا وكانت دارها التحتيه قريبه من الباب اللي يطلع للحديقه ..

شالتهم وعطتهم الخدامتين وراحو و غلا وصلتهم لين الحوش

(تخاف على عيالها لوووووول)

المهم ..

دخلوهم وراوهم رفيج خالد وبعدها ودوهم لغلا ..

خلوهم شوي بالحديقه يتنفسون هوا طبيعي وبعدها دخلوهم للبيت ..

قبل اذان العشا برربع ساعه طلعوا من عندهم

غلا تمت بالحديقه وخالد راح للمسجد شافته بس هو ماانتبه لها ..

تمت قاعده بروحها تفكرررر ..

بحياتها وبخالد بسعد وفيصل ..

تذكرت عاليه رفيجتها

بس شافت الوقت مب مناسب وتدري ان عاليه هالوقت تكون مب فالبيت

ازعجها ليش ،، اكلمها باجر ..

مسكين عمر حالته تعور القلب حتى خالد يفكر فييه ..

الله يسامح امـه ..

بعد صلاة العشا ..

خالد صعد للطابق الفوقي ..

كان متفق يسوي حفله صغيره بينه وبين غلا بس ..

المهم ..

كان مجهز كيكه كبييييييييييره عليها صورته هو وغلا ..

ودوها الخدامات فووق

حط عليها الشموع اللي تطلع شرار

حط الصغار على الكيكه ووحده بالنص كبيره ..

عدل المكان ووطى على الليتات

وبدل ملابسه ..

بنطلون اسود وقميص اسود شمر اكمامه

وعدل شعره ..

غلا كانت بالحديقه ولا حاسه بشي

جاتها الخدامه تقول لها ان خالد يبيها ..

ركبت تدوره ..



وصلت للصاله الفوقيه وشافت الليتات موطيه فالطابق كله ..

غلا استغربت ؟؟

وينه شكله محد موجود هنــي !!

غلا : خالـــــد !

مشت غلا للدار

وخالد سمعها

كان حاط الاشيا قريب من البلكووونه

ولع بسرعه الشمع واحترق ابهامه لان الشرار بدى يولع

غلا ابتسمت ومشت لعند الطاوله

وخالد منخش ورا الطوفه وصبعه بحلجه يحررررررررررررررقه موت ..

غلا تسمع الاغنيه اللي مشغلــها ..


هلا ، هلا بحبيبتي ،،،
يـا أغلـى عـلي من دنيتـــي ،،،
أهديكـِِِ قلبـــي والعيووون ،،
متواضعـــــــه ، هديتـــــــي ..


غلا : وينك خلني اشوفك ؟؟

خالد تجدم ووقف جدامها

غلا استخفت على شكلـــــــــــه

خالد : احبــــــج ..

غلا قربت منه ولمتـــــه : الله يخليك لي ياخااااالد

خالد : عجبتج الحريقه.؟؟

غلا : ههههههههههه مووووووووووووووت تجننننن

غلا قربت تشوف الكيكه

غلا : الللللله واييييييييد حلوه ،، هذي ماتنوكل هههههههه

خالد : لا باكلججججججج

غلا : ههههههههههههههههههههه

خالد تسند على الطاوله وغلا طالعته ونزلت عينها ..



.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.

بعد اسبوعيـــــــــن ..


عمر كان قاعد بالشقه و جاسم راح يجيب لهم عشا ..

وهو راد العماره شاف غاليه قاعده على الدراجه جنها تنتظره ..

جاسم : غاليه؟؟ شتسوين بروحج؟؟

غاليه : انتظرررررك!!!!!!





















عمر انتظره نص ساعه زود وخاف ..

بعدها دخل جاسم ..

عمر : وين كنت؟

جاسم : ها؟

عمر : وين كنت تأخرت وايد

جاسم : ها لالا كانت زحمه فالمطعم

عمر : زين يلا ميت يووووع ..

جاسم : اوكي ..

حط العشا على الطاوله وقعدوا ياكلووون ..

عمر : شفت غاليه اليوم ؟؟

جاسم تخرع : هاا؟؟

عمر : شفيك اسألك شفت غاليه؟؟

جاسم : ليش؟

عمر :يبا خلاص اسحب كلامي يه ، شفيك اليوم

جاسم : ولاشي انا شبعت ..

عمر استغرب :فيه العافيه .. !

انسدح جاسم على السوفا وهو لام المخده ويفكرررررررررررر ..



غاليه دخلت للغرفه وريما كانت تتكلم فالتليفون

غاليه تأشر لها سكري

شوي وسكرت

ريما :شفيج

غاليه : هههههااااااااي جبت رااااااااااسه

ريما : شسوووووووووويتي له ؟؟؟

غاليه : بعدين تعرفين ، لكن خلاااااص الولد صار تحت شوووووري حبيبتي ..

ريما : تعجبيني يابنت عممممممممممممممممممممممممممممممممممممممممي

غاليه ظحكت لها بخبث ..













شتتوقعون غاليه سوت لجاسم؟؟؟





المهـــــــم ..


اليوم كان باقي لهم يومين ويخلصون امتحاناتهم ..


غاليه طقت الباب على جاسم واستقبلها كعادته وهو يهلي ويرررحب فيها بشكل جنوني بس هالمره غيييييييييير

رحب فيها بحرااره كبيره ..

دخلت وعمر كان نايم بداره ..

درست معاه شوي وبعدها قالت بتروح لان ريما بروحها

اللي فاجىء جاسم انها لمته قبل لاتطلع !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

جاسم انصدم من اللي صار وايد وخاااااف

خاف يتعلق فيها اكثر

وخاف من حراكاتها

سكر اللباب وتم يفكر

هذي شلون سوت جذي؟؟؟؟؟




~®§§][][ الفصـل الثالـث ][][§§®~

°¨*~¤¦ الجــزء الثانـــي ¦¤*~¨°

.* بعـد مـرور اسبـوع *.



عمر وجاسم وربعهم كانوا راديين من الملاهي ..

مستانسين ومافوقهم فووووووق ..

خلصوا امتحاناتهم اللي عليهم مابقى عندهم غير يوم التخريـج ..

جاسم : الصراحه انا واحد يبي يكشخ بيوم التخريج

عمر : لا ياشييخ ، خف عليناااااا

جاسم : اهههههههههههههه والله من صجي

عمر : يااااااااااااااااااااااااااارب لك الحمد والشكر

و ليــــــــوم النتايج الشلـه كلهـا كشخت بدلات كشخه والتحليقات ....

طبعآ البنات كانوا كاشخييين من الزييييييييين ..

اللي لابسه فستان واللي لابسه بدله و قررت ريما وبنات عمها يسوون حفله ..

Sooo كل وحده منهم كشخت وتعدلت ..

غاليه كانت كل شي تسويه تقوله لجاسم آخر الليل ..

يسهرون وهم يكلمون بعض ويسولفون ..




فقـطرر ..



خالد : غلا ياعمري ماقدر اروح بروحي لاخوي .. مب حلووه

غلا : خاااااالد وين نخلي اليهال

خالد : عند امي مب مطووووولين كلها اسبوع حيااتي ، تكفييييين

غلا : خالد روح انت ، وبارك له عني ، شلون اخلي عيالي !!

خالد : مافي غلا بتمشين وياي ،، ماقدر اخليييج

غلا : لييش يعني!

خالد ينزل راسه : بولـه عليييج

غلا : هههههههههههه حبيبي تكفى ماقدر اخليهم ..

خالد : مب كيفج بتروحين يعني بتروحين

غلا استسلمت لقرارات خالد وماقالت شي ..

غلا تعوي بوزها : بس بشرط !

خالد : افا عليييييييج عيوووووووني لج آمرري ،، تدللي

غلا : نروح قبل الحفله بكم يوم

خالد عفس حواجبه : لييش؟

غلا : بـس

خالد فهمـ : Yeaaaaaaaaa فهمتتتج تبين تسوين الـShopping هاااا

غلا : هههههههههههههههههههههههههههههههههههه واااي حطمتني ياخالد

خالد : اعجبج بهالسوالف حياااتي

غلا : ههههههههههههههههههه ادري ادري

خالد : اههههههه افا عليج مو بيومين باسبوع ولا يهمج ، كم غلا عندي انا؟؟

غلا : ......

خالد : ردي

غلا : .......

خالد : الغلا واحد ، والغلا انتـــــــــــي

غلا : صج

خالد بخبث : صجيين

غلا : ههههههههههه

مشت عنه غلا راحت تشوف البيبييييات وطولت شوي معاهم ..

خالد يكلمها وهو بيركب الدرج وهي عند سرير سعد ..

خالد : عمري انا صاعد الداار ..

غلا : اوكي حبيبي

صعد خالد للدار وكان مجهز مفاجأه لغـلا ..

قعدت غلا شوي معاهم لين ناموا ..

وركبت فوق ..

دخلت للمطبخ وشربت ماي ..

طلعت ومرت على طاوله محطوطه عليها صورة خالـد ..

طالعتها وابتسمت ..

خالد من وراها : عاجبج الوحش !

غلا لفت عليه : هههههههه ، مو وحـش هذا حبيبييييي

خالد العاب ناريه تطلع من مخه : صـج عاد

غلا : ييييس

خالد مشى وسحبها معااه : تعالي عندي لج شـــــــــــــــي

غلا : زين شوي شوي لاتمشي بسرعه

خالد : يلا يلا ماعندنا دلع سرعه سرعه ..

وصلوا لدارهم ..

غلا تطالع السرير بتعجب كله ألبومات ..!

غلا : من وين ، ولمن ؟؟

خالد : ارتاحي الشيخه ..

غلا ظحكت وقعدت ..
خالد فتح البوم وكانت اغلب الصور بالابيض والاسود لامها وابوها ..

غلا شهقت وحطت يدها على حلجها وعيونها مترووسه دموع ..

غلا : من وييييييين لك؟

خالد : اذا فيها دموع بسكرهم

غلا : لالالالالالالالالا بشوهم تكفى ، نسيت اشكالهم =( ..

خالد دز الالبوم وهو على السرير بيده وهو متحسف على اللي سواه ..

غلا قعدت تطالع الصور وعيونها تقطر ..

خالد قاعد يطالعها ( اففف انا شسويت ليش جبتهم!! ماله داعي صج اني غبي)

غلا : من هااي؟

خالد يبلع ريجه : هذا عمي فيصل وهو صغيير

غلا وهي منغصه : صـــج ،، ابوي؟؟

خالد : أي حياااتي ..

خالد انسدح على بطنه وهو يشوف معاها ، وغلا قعدت على جنب ..

خالد ياكل اظافره ويكلمها ..

غلا شهقت : هذي امييييييي ؟؟

خالد : أي ليش

غلا : صج اشبهها

خالد : أي وايد ، اشوف ، بس مرتي احلى

غلا تطقه : لا امي احلى

خالد : والله!

غلا : هههههههههههههههه

قعدت غلا تطالع الصور والملل ماحاشها كثر ماحاش خاالد

خالد : عطييييييييني وييه غلا

غلا : ها حبيبييي اسمعك ..

خالد : وين عيالي ابي عيالي

غلا وهي مندمجه : نايمين حبيبي

خالد : افففففف يانايميييين ياياكلون



غلا : .................

خالد سكت وقام من السرير .. وقف عند الكمدينه يطالع عمره عدل شعره ويجر شعر لحيته ..

يرفع حاجب وغلا رفعت عينها شافته وظحكت ..

نزلت عينها ..

خالد : شفييج!

غلا : مافيني

خالد : لا صج قولي

غلا : مافيني شي

خالد : قولي غلاااا

غلا : مافيني شي خالد


خالد زمط عليها لوووول ..

طلع البلكونه يدخـن ..

تنسد على الكرسي ورفع ريله ..

غلا تشوفه ،، ماعطيه ظهرها مايبين غير يده ،، تدق الزقاره بالطفايه و يرجعها يدخن بهـا ..

مد يده وسكر باب البلكونه شـوي ..

قعد شوي وماوعى الا برفسة الباب عليييه

خالد : بسم الله الرحمن الرحيم ، شفيج يابنيييه

غلا : انت بتقولي شسالفتك مع هالسكرتييييييييييييييييييييييييييييييييييره ولا لا

خالد : أي سالفه ،، شفيج غلا شهالكلام

غلا : لاوالله بعد كلامها في كلاااااااام؟؟ أي سكرتيره اللي تتصل لمديرها المتزووووج بيته وتسأل عنه

خالد : شنو!!!!!!!!!!!!!!!!!

غلا لفت عنه ورفعت حاجب : خالد ياانك تحط حد لهالسالفه ياانا اعرف اتصرف ..

خالد حط يده على جتوفها ونفرت منه ومشت عنه ورقعت باب الغرفه ..

خالد : اففففففففففففف اعوووووووذ بالله ، شهالمصيبه اللي طاحت عليي ، هذي شتبي

غلا كانت قاعده فالصاله محتره من كل قلبها وتهز ريلها ..

جاتها الخدامه شايله فيصل وهو يصييييح ..

غلا خافت لانها وايد متنرفزه ، خافت تشيله ، لان الياهل يحس باحساس امـه ..

ماقدرت تخليه عندها وهو يصيح

شالته ودخلت الغرفه القريبه وقفلت الباب ..

هدت روحها شوي وقعدت على الكرسي الهزاز

غصب عليها نزلت دموعها ،،

الشيطان لعب بمخها وفكرت ان خالد يخونها مع السكرتيره او ...

صاحت وزاد صياح فيصل ..

سكتت شوي مسحت دموعها وهو لين الحين يصيح ..

قرت عليه ومسحت على راسه ..

سكت وفتح عيونه ،، قعد يطالعها، يتعرف على ملامحها ..

غلا تظحك له وهو يبتسم ويرد مبسمه يحزن ..

غلا : لااا ، لا حبيبي اظحـك ،، عشان ماما ، يلاا حبيبــــــــي ..

غلا تدق خدوده باصابعها عشان يظحك ..

اخيراً ظحك بس كان يبي ينام

شالته غلا وقعدت تدور فيه ليييين نام بيدها ..

فتحت باب الدار ولقت خالد واقف عند الباب

ماقالت ولا كلمه

خالد : غلا شفيج ؟؟

غلا : مافيني شي ، فيصل كان يصيح

خالد : هو يصيح انتي ليش تصيحين بعد!

غلا : ماصحت ..

خالد : بلا كاهي دموعج ..

غلا : مافيني شي ..

دخلت الدار وحطت فيصل بسريره ،، طلعت من الدار بتنزل تجيب سعد ..

خالد : غلا سمعينييييييييييييي

غلا : لااسمعك ولاتسمعني خالد ، بعد ماتتصرف كلمنييييييي

خالد فتح عيونه على كلام غلا ! ليش انا شسويت والله مالي ذنب

رفعت سعد بشوووويش من سريره وردت نزلته ..

ألم فظيييييييييييييييع فبطـنها ..

مسكت بطنها وهي على الكرسي وججها مبينه عليه علامات التعب

الخدامه : What's Rong Madam!

غلا : Nothing take sad to Mr.Khalid I cant stand Up

الخدامه : Ok madam

الخدامه شالته وركبت الدرج وصلت للصاله الفوقيه وخالد متمدد على السوفا

دخلت سعد الغرفه وخالد يطالعها بنص عين ..

الخدامه : Mr.Khalid Madam gala is very tired Down stairs She cant stand
Up

خالد وقف على حيله : وشوووووووووووووووووووووووووووو؟؟؟

ركض بسرعه على الدرج ..

لف يمين يسار وصرخ : غلاااااااااااااا؟؟؟

غلا تسمعه بالدار ماتبي ترد ..

شى شوي وشاف الباب مردود فتحه ودخل ركض لعندها وقعد على الارض عند رجلها ..

خالد : شفيج غلا؟؟؟ شيعورج ؟؟

غلا تشيل يدها من تحت يده : مافيني شي

خالد : الخدامه تقول ماتقدرين توقفين

غلا : كنت تعبانه شوي والحين احسن

خالد : خليني اوديج المستشفى ،، الله يخليج

غلا : لو تعبانه بروح ، مشكور ..

وطلعت تنام

خالد مب مصدق اللي صار ،، " أكيد أحلم !! " ..,




قام خالد ثاني يوم الصبح وهو موصل حده ..

ولا حتى قوم غلا ..

تسبح ولبس ملابسه وطلع من البيت راح الشغل

ماتريق ولا كل شي على لحم بطنه ..

وصل لشغله وهو يمشي بكل عصبيه يتهاوش مع ذبان وجهه ..

وصل لمكتبه ووقف ،، جتف يده ورفع خشمه ويكلمها ..

خالد : آخرتها معااج !

السكرتيره : صباح الخير أستاز خالد ..

خالد رضخ بيده على المكتب : لاتجييييييييييبين اسمي على لسانج ومن اليوم ، الا من هالساعه

مابيج جدام وجهيييي ، شيلي اغراضج والله معاااااااج

السكرتيره : لييش استاز شز صاير

خالد : من غير نقاش لما يجيج امر مني تنفذينه ، يلا مع السلاااامه

وبيتي ان دقيتي عليه ولا على الجوال وررررربي لاانهيج من العالم

السكرتيره تخرعت شاللي سوته وصله لهالحد

مثور جنه بركان معصب وموصل حده

شالت اغراضها من المكتب وهي تصيح وطلعت ..

خالد ماعرف يشتغل ولايسوي شي ..

غلا فالبيت جاتها رفيجتها على الضحـى ..


عاليه : غلوي والله انتي ظلمتيه شدعوى خاينج مره وحده ، حرام عليج

اذا انتي تقولين حتى ربعه مايشوفهم مثل قبل ولا يطلع وايد ، متى زين!

غلا : اففففف مادري علوي انا حارتني قاهرتني تخيلي يوم اتصله وهو فالبحرين

ردت على موبايله ،، موباااااااايله!!! علوي بموووووووووت

طاحت على الكرسي تصيح

عاليه : لاتسويييين جذي غلوي السالفه ماتستاهل دموعج ، مافي شي كبير ياغلا ياعمري


روحي اتصلي فيه الحين وسوي روحج بس تسألين عنه

غلا : ليش؟ نايمه وانا زعلانه ..

عاليه : حرام عليج الرجال طيب حيل وياج حرام علييج غلوي والله انج حيوانه

غلا : اوهوووووووووووووووووووووووووووووو

عاليه : ويعه زين وووووويعه ، غلوي من صجي انتي ظالمته صدقينييييييي

غلا : اففف ، مادري غلوي مادري !! . . .

بعد ماقعدت معاها وطلعت عنها ..

وصل خالد للبيت ..

دخل والجو مكهرب قعد على الكرسي ..

خالد : شلونج اليوم!!

غلا : زينه

خالد : عيالي وين !

غلا : سعد نايم ..

خالد : وفيصل؟

غلا : قاعد ..

خالد : بروح له ..

قام خالد ووقفت غلا مسكته من يده ..

خالد كان ينطر هالموقف من زماان

خالد : غلاا حرااااااااااااااااااام عليج ، وربي مابيبي وبينها شي

غلا : شتبي فيك هييي

خالد : كلبه ، طردتها والله طردتها ، مالها مكان عندي ، صدقيني غلا .. انتي ام فيصل شلون يجي فبالج

انتي ااشوف غيرج؟؟

غلا نزلت راسها : لاني احبك حرتني

خالد : خلاص مابيج تقولين شي ، انسي كل اللي صاار

غلا : انشالله

خالد : زين يقولون في حلاوه للصلحه ،، وينها حلاوة صلحتنا

غلا : ههههه داخل

خالد : وين

راحت غلا وجابت فيصل ..

خالد شاله من عندها ولمممه بقوووو ،،
رفعه وطاح مهاده ..

باس راسه : يااااااخلف هلي انت ، محلو الكلب شهالخدووود

غلا : ههههه عافيه عافيه

خالد : أي والله هاا!! (يطالعه) بس طالع حلو على ابوه

غلا : ههههههههههه أي والله
يــوم التخــرج

عمر وجاسم كانو يتكشخون

عمر : جسوم بخاطري اشوف شكلي

جاسم بلع ريجه : مب طبيعي ، تجنن عمور

عمر : اييه الله كريم

قعد جاسم يكشخ عمر ويمشط له شعره

عمر :

ولوهو في حسن يوسف
كسف بالنور نور ضياه
واختمـــها
عسى ربٍ بلاني بـه
يقوينـــــــــــي

جاسم : آميين ويفكك وتنساها ..


عمر : هـــــه

حلفت بنور عيني لو يطول البعد انا مانساه
انا وشلون ابيع اللي من العرضان
شاريني؟

جاسم : شالسالفه اسألك ترد باغنيه ، عمور جد انساها وفك قلبك من طاريها ، تتعب عمرك على ولاشي!

اللي تحبها راحت منك صارت لغييرك افهمممم

عمر :

تصبر ياخفوقٍ صار داه اليوم وسط رداه
على رجو أن رب العرش
يدنيهم ويدنيني


جاسم يهز راسه : الله يهداك بس .


عمر : يهدى الجمييع انشالله ، ماقلت لي وتاليتها وياك انت وهالغاليه؟؟

جاسم : لا خلاص انشالله قريب حتفرحوا فينا

عمر : صج والله!!


جاسم : هاهاهاي

عمر : ماينخاف الا من الساكت يالهيس

جاسم : هههههه اعجبك

عمر : هههههه مبروك مقدمآ حبيب قلبـي

جاسم : يبارك فحياتك انشالله

عمر : خلصني الله يخليك مب شعر ذيه اللي من مساعه تمشطه خلاص لو هو شعر نعيه خلص

جاسم : ههههه شحقه تشبه روحك بالنعيه قلت التشابيه

عمر : شسوي شبيهتي هههه

جاسم : ههههه



غلا و خالد كانوا بالفندق وصلوا من يومين

خالد : اااخ كسرتينا بهالسوق الله يسامحج

غلا :هههه والله هاي كان شرطي

خالد : يبييي لج ضرب ههههههه

غلا : لا والله

خالد : يالله يا إمرأه خلصي لبس خنروح

غلا : شلبس خالد

خالد : دفتج زينه

غلا : لا والله دفه بامريكا

خالد : لا فالمريخ ، أي بامريكا

غلا : شكلها جذي

كشخت غلا من تحت العباه بتنوره تايجر وبلوزه سودا وكشخت بخاتم شاريه خالد والساعه

لبست عباتها وخلصت

خالد لبس بدله رسميه جاكيت اسود والبلوزه بيضا

غلا : ياسلام ، يالله خل تعشقك امريكيه

خالد : أيه وان زعلتي اقول لها تراها من الارهابيين

غلا : افا تبيعني عشانها ، الله يسامحك

خالد : اخسي والله انا ، قلبي غلا لحقيييه

غلا : هههههه خالد لاتقول جذي الله يخليك

خالد : شسوي احبج !

غلا سكتت ماقالت شي

بعدها

غلا : خالد!

خالد : عيونـه

غلا : عمر يدري ان احنا هني؟

خالد : لا مفاجأه .

غلا نزلت راسها : بس شلون بيشوفنا؟

خالد :ها؟؟ ، يالله مافكرت فيها ..(قعد على الكرسي) ، غلا ليش ذكرتيني ، تصدقين ماشتهي اروح

غلا : شدعووى خالد والله ماقصدت

خالد : لا مب منج ، اصلآ السالفه لو ماذكرتيني انا بذكرها ، بس من اذكر سالفته

يظييق صــدري واحس . شاقول ياربي حسبي الله ونعم الوكيل

غلا : ماعليه ياعمري احنا شنقدر نسوي ، اللي صار صار ! بس . انا سمعت في علاج للعمى

خالد : الله كريم

غلا ابتسمت له وراحت تكمل اخررر لبسها

خالد مب قادر يروح علامات الحزن من ملامحه

غلا لمت شعرها ولبست شيلتها ، خذت شنطتها وطلعوا من الفندق

خذوا السياره اللي اجرها خالد وقالوا للسواق يوصلهم

وبعد الحفله بياخذون عمر معاهم عشان يردون قطـــــــر

وصلوا للجامعه والشباب كانوا يلبسون روب التخرج والكبابييس

عمر : الله والله شعور حلو ياريتني مفتح بخاطري اشوفكم

جاسم : حلايا هالشيف شتشوف فينا نلوع الجبد

عمر : جسوم قلبي فيه شي احس حد هنييييي تكفى طالع

جاسم : محد هنيي صدقني

عمر : اخ شفيك ياقلبي لاتجذب على روحك بعد ، بســك

قعدوا الشباب على الكراسي المخصصه لهم

وخالد وغلا بعد

جاسم انتبه على خالد بس ماعرفه عدل لانه متغير بالبدله ماركز عليه عدل

الحفل كان طويل فالبدايه شوي

وبعدها بدت مراسم التخرج

يقرون الاسامي ويسلمون الشهادات

خالد و غلا كانوا بالصف الثالث ..

الحفله كانوا مسوينها بره الجامعه لان عددهم كان كبير ..

غلا كانت فرحانه لولد عمها

وحزينه على حالته

ياريتك تفهم اني ماعدت حبيبتك ياااريت

عمر كان فباله الف سؤال عن غلا !

انا تخرجت تدرين عني ولا نسيتني من كل قلبـج .؟

معقوله يضيع الحب وامانينا تصير اوهام ؟

هاي اللي كان يدور فباله

جا دور اسم عمر وخالد فز يمسكه

خالد اشر لجاسم انه يسكت

عمر مانتبه من مسكه ..

سلموه الشهاده وسلم ،، نزل من على المنصه ولمه خالد و كل وريد بجسمه متفـجر شوق لاخوه ..

عمر : خالد؟؟

خالد خانقته العبره : أي خاالد ياطوايف هلي ، ،سامحني يالغلي سامحني

عمر يوخر عن حضنه ودموعه طايحه من عينه بس مب مبينه من النظاره ..

عمر : لا ياخوي لاتقول جذي (يبي يحب يده بس خالد يسحبها ، لمه عمر بقو وصاح )

خالد : لاتسوي بروحك جذي حبيبي ياعمر ، الله يخلييك

عمر: وينكم عني !

خالد : احنا هني حبيبي، عمير يأشرون لك لازم تقعد الحين

عمر : لاتروح خالد

خالد : انشالله حبيبي انا جاي لك شلون اروح؟

عمر ماقال شي وقعده خالد على الكرسـي ..

الشباب كلهم باركوا لبعض وبعدها وقفوا وفروا الكبابيس

وابتدى التبووس والتلممم من بينهم ..

عمر : جسوم ودني حق خاالد

جاسم : انشالله تعال

مسكه جاسم ووقف يوم شاف غلا ماعرفها ، رفع حاجب ..

ابتسم وتخرع يوم شاف خالد .. عرف انها مرته

جاسم ( شهالحظوظ ، والله صاج عمور وين تنسي ؟ ) ..

خالد : مرحبا بالشيووووخ

جاسم : هههههه هلا والله ..

سلم جاسم على خالد وغلا وبعدها خلاهم

طبعآ قعد يتربص احسن الفرص ويكلم غاليه ويخطفها من بين رفيجاتها

جاسم : الف مبروك

غاليه : يبارك فيك ، مبروك عليك وعلى عمر ..

جاسم : يبارك فحياتج ، ها متى ؟

غاليه : صبررر جاسم ، مو الحين نرد الديره ويصير خير

جاسم : يصير خير

غاليه : تقدر تقول

جاسم : مافهمتج

غاليه : شوف جاسم انا عندي شرط ان قدرت كان بها وان ماقدرت كل منا فدرب ..

جاسم : شنو الشرط؟

غاليه : شوف انا شرطي واحد ياانا ياعمر .. ااذا تبيني تنساه خله لهله وعده واحد من ابعد ربعك ..

جاسم انصدم : عمر؟؟؟ حرام عليج ، هذا اخووووي

غاليه : خلاص عيل انساني ..

جاسم : قعدي مكانـج

غاليه : شتبي خل رفيجك ينفعك

جاسم : لاتقولين جذي ، خلاص احنا لما نرد قطر اكيد بيلهى عني مع هله

غاليه : بس مرده بيرد لك ، انا مابيك ترافجه وهذا شرطي ، فكر فيه وقولي ،، عن أذنك ..


خلته غاليه وراحت لصديقاتها ..



غاليه : نفذت الوعـــــــد ياريما ، والولد شبه موافق

ريما : صصصصج ،، يعني برتاح بعرف ان قلبه بيحترق

غاليه : ههههه طبعآآآآآ ،، مو هو اللي يطنش ريما

ريما رفعت حاجب جنها منتصره بحرب ..

و عمر للي ماكان يدري عن ولاشي باللي بينهل عليه فالايام الجايه ..

كان بغمــــــرة افراحه مع اخوه وبنت عمـه ..


عمر : مشتااااق للدوحه برد لها ، رجعوني باجر ..

خالد : هههه انشالله .. من هالعين قبل هالعين

عمر : والله من صجي ابي ارجع خلاص اففف الحين صج عرفت ان احنا بنعمــه ..

خالد : حمدلله ، يلا ياعمير احنا بنرد الفندق هني شكلهم بيسوون حفله مادري شهالعفسه

عمر : خيااااااس بيسوون حفلة رقص وطفاس ، برد وياكم واللللله لي مكان؟

خالد : افا عليييييك عيوني وين راحت انا؟

عمر : مااتقصر خلاص بس ودني اسلم على ربعي ..

خالد : انشالله ،، غلا تنتظرين هني ولاتجين ويانا؟؟

غلا : لافشله اروح بنتظر ..

خالد : خلاص عيل مانتأخر لاتروحين مكان بروحج ..

غلا : انشالله ..

مشى خالد وهو ماسك عمر ووصله عند ربعه ..

سلم عليه وعاتبوه ..

تامر : انا قلت انت بتغني لنا اليوووووم ، وين راااااايح؟؟

عمر : لا خلااااص من بعد هاليوم مافي اغاني

تامر : لييش يبا؟

عمر : هههه جذي ، يالله نشووفكم على خيير ياشباب ..

تامر : لا والله بنزعل علييييييك ، ودااعيه ..

عمر : لالالا الله يخلييك

تامر : عاد انا حلفت

عمر يلف على خالد ..

خالد : لاترد ربعك ،، خلك وياهم وانا شوي وبرد لك ..

عمر : خلاص ، بس لاتتأخر ..

خالد : لاتحاتي ..

قعد عمر معاهم شوي ..

تامر : يلا عاد بتنشف ريجنا غـن ..

عمر : انشالله ،،، ( سكت شوي ) ..

ووو ..

لي بنت عمٍ
ماوطت درب الادناس
مادَنِست يوم النسا
يَدنسنِ
ضربتها وانا احسب الضرب
نومـاس
طلقتها يوم اخفت العقل منـي
لو ينشكي حب على الذيب سرحان
يسرح مع الطليان ولا يجفلني
لو ينشكي حبي على الطير
ماطــار ...


كلهم سكتوا لان الخبر بان مرت اخوه بنت عمه الوحيده انتشـر من وصلت

لان السؤال عنها ماوقف ..

البنات والشباب كلهم صارو يسألون من ذي ..

لانها الوحيده اللي بالعبايه والوحيده الحلوه :P خخخخخ


خلص عمر وقام من وسط هالصمت بصمت ..

قام ووقف على حيله مشى شوي وجاسم راح بعييد عنـه ..

مانتبهت له الا غلا

التفت تدور خالد ماحصلته

غلا (ياربي شلون بمسكه الحين والله فشله ، عييب وينه خالد بعد وين راح)

عمر يمشي ويتخرطف ..

غلا جدمت وراحت له والعيون كلهاا عليها وعلى عمر ..

غلا : عمــر ..!

عمر مثل كل مره كل مايسمع اسمه على لسانها قلبه يعوره من اول مانطقته ..

عمر : هـ هلا غلا !

غلا : حاسب شوي شوي

عمر : انشالله ..

غلا : ماتدري وين خالد ؟؟

عمر : لا والله قال بيروح وبيرد لي ماجاج؟

غلا : بلا بس بعد انا قالي بيروح وبيرد

عمر صخ وماعلق ...

عمر : شلونــج غـلا؟

غلا شكثر تخاف من هالسؤال ماتقدر : انا طيبه

عمر : عيال اخوي حلوين !

غلا ابتسمت : على ابوهم


تامر وهو مار على عمر : أي ياشيخ من قدُُك

عمر : هههه

غلا ابتسمت ونزلت عيونها وهم يتكلمون ..

غلا : الله يهداه خالد نبي نطلع من هني

عمر : زهقناج يابنت عمي ، حقج علي

غلا : لالالالا مب عن جذي بس المكان كله رجال ، وانا شكلي غلط بينهم هههه

عمر : افااا مايوحشج الغلط يابنت عمي

غلا سكتت ، استحت من كلامه ..


نست كل شي نست الدنيا وكل شي صاير

حست انها رجعت بنت عاديه لا متزوجه ولا وراها عيال وبيت وريل

توها تحب عمر .. بس رفعت عينها ، لفت وشافت خالد جاي

حست انها تبي تروح بعيد عنهم كلهمــــــ

بعيد عن كل هالناس تروح لمكان تطلع فيه كل المشاعر اللي كابتتها داخل صدرها ..

تحس الظييق ساكن صدرها من صغرتها وفي يوم بيجي لازم تطلعه وماتخليه اكثر

تعبـانه وماتعرف شتسوي ..

ماتعرف تكلم من والا تشرح لمن ولا تعلم من

بين كل هالأفكار واللي يجي على بالها طيف عمها مر عليها وارتوى قلبها

حسته معاهم لفت يمين يسار جنها تدور حد

خالد انتبه لها وهو يشرب العصير : من تدورين ؟؟

غلا : ها لا ولاشي ..

رجع يكمل ..

خالد : يالله عمير ماتبي تمشي تعبنا واحنا واقفين

عمر : بلا يلا ..

طلعوا من الجامعه وغلا فواادي ثاني . ..

طلعوا من الجامعه وعمر سمع ريما تقوله By عمر ..

مارد عمر .. وطلعوا من الجامعه وهو فباله احلى ذكريات لسنه عاشها بعيد عن هله

وصلوا لشقة عمر وخالد ماخلاه يتم بالشقه بروحه

وهو وغلا شالوا كل اغراضه عشان يشحنونها ..

وعمر كان قاعد بالصاله ..

غلا فصخت عباتها وشيلتها ..

وقعدت تشيل وتحط بالاغراض هي وخالد ..


عمر : 1 2 3 خالد ياحياتي

خالد : ههههههههه شايفني بالملعب انا

عمر : ههههههههههه

عمر :

المشاعر في غيابك
ذاب فيها كل صوت
والليالي من عذابك
عذبت فيني السكوت
صرت خايف لاتجيني
لحظه يذبل فيها قلبي
وكل اوراقي تموت

ماهو بس انا حبيـبــــــــي
الاماكن كلها
مشتاقه
لك ..


غلا كانت توها بتشيل الكتب المحطوطه و هدتهم ..

تدري ان اللي يقوله لها

خالد اللي طلع من الدار وشافهم !

تدرون شسوى!





خالد اللي طلع من الدار وشاااااااافهم !!

خالد فتح عيونه : شفيج غلا؟؟

غلا : ها،، لالا ولاشي .. يدي عورتني من الشيل ..

عمر كان يبتسم وهو يلف براسه يمين ويسار ..

خالد : خلاص قعدي لاتسوين شي

غلا : لا ماعليك ، عادي ماتعورني وايد

خالد : قعدي غلا

غلا ماسمعت كلامه : مابي خالد

خالد مسكها من يدها : بتقعدين

وقعدها بقوه على الكرسي

وبدون ماتدري ليش وشالسبب صاحت ..

خالد اللي عصب من الموقف كمل على اغراض عمر وحذفها بالشنط ..

عمر : آسـف غـلا ،، ماقصـدت ..

عمر مايسمع غير صوت صياحها الوااطي

عمر : عشان خالد لاتصيحين ،، مالي شان ادري ، بس حرام هو يزعل بسبتي ، من انا عشان ازعله..

خلاص غلا ..

غلا انقهرت من قلب ( شفيه مايحس كم مره اقوله لايكلمني لايقولي شي ، يعيد ويزيد فالكلام الحلو؟؟ بستخف)

خالد (( سامحتكم الف مره وقلت صغار وماستوعبوا شاللي صار ، لكنها مصخت حييييييييييييييييييييييييييييل

جدام عيوني ويتغازلون اخوي وجدامي يسويها بغيايبي شيصير عيل ؟؟ ))

قعد خالد على السرير وجنه منهار : افففف شقاعد افكر فيه ، اشك فيها يعني؟؟

(( شسوي؟ اهاوشها؟ حرام والله ماقدر كل ماشوفها اذكر عمي ومرته وينكسر خاطري ،

بس انا ماقدر اشوف اللي يصير وماسوي شي ، افففففففففففففف والله بستخف بسبتها ياناااااااااس))

دخلت عليه غلا وقعدت عند حد الكرسي على الارض ..

غلا والدموع تارسه عيونها : خاالد !

خالد لف وجهه الصوب الثاني ..

غلا : تكفى خالد لاتسوي فيني جذي كلمنييييييي

خالد بعد مايرد عليها

غلا حطت يدها على ركبته : خالد حبيبـــــــــي ، كلمني ، الله يخليييك

خالد وقف عنها وهو كاظم غيضه عنها لآخر درجه : عاد فيها حبيبي ياغلا؟؟؟ خلاص جهزي نفسج نرد الدوحه باجر ..

غلا : خالد واللي يسلمك لاتفهمنييي غلط خلني ادافع عن نفسيييييي

خالد : شتقولين غلا ، شبتقولين؟؟ شفت كل شي . ياريتج قلتي لي وماخليتيني انصدم وامووت باللي شفته

غلا : لاا خاااااااالد لاتفكر جذي مستحييل اسويها انا ، خاااااالد الله يخلييييييك ..

خالد : كلممممممه وحده ياغلا ،، جهزي نفسسسج وخلاااااااااااااااااااص

غلا صرخت وسمعها عمر : حرام علييك اللي تسويه اسمعني على الاقل

خالد يحط يدها على حلجها ،، غلا فتحت عينها توقعت بيمد يده عليها : قصري حسج ..

وطلع عنها ..

غلا قعدت تصيييييييح بروحها فالدار ماتبي تطلع ان طلعت بتجرم فعمـر

شسوى شسووووووووووووووووووووى ذيييه افففففففف

قعدت شوي وبعدها طلعت

غلا :عاجبك اللي صار الحين؟ ارتحت؟

عمر : لاتقولين لي جذي انا ماكنت اقصد اللي صار انتي تعرفيني اني ماقصد ، بس اللي فيني اكبر مني

انا شسوي ، مب ذنبي ، ماكنت قاصد شي ، اعتبروني اكلم نفسي ، عمي واستخف ، بس لايصير شي بينكم

غلا : وين قاعديين احنا عشان نطنشك ونسوي اللي تقول عليه ، عمر حط عقلك براسك وافهم خلااص عاد

عمر : انشالله

دخلت غلا ورقعت الباب وراها ..

عمر فصخ نظارته ومسح ويهه بيده
( انا شسويت خلااص،متى قلبي بيفهم انها مب لي خلاااااص، خلني اشوف طريقي بروحي بدون غلا...!
امشي بروحي بدون غلا؟؟ معقوله؟ انسى غلا فيوم؟ انزين شلون! ماقدر؟ كاني سافرت وسويت روحي اقدر انساها بس ماقدرت ..
ياربي لين متى بتم على هالحاااال ، خلاااص شبقى فيني بعد )

انقطعت كل أفكار عمر وتخيلاته بصوت خالد ..

خالد : حجزت لنا باجر على الساعه ثمان ..

عمر : اوكيـه ..

خالد : ناقصك شي؟

عمر : لاا

خالد : انا بدخل انام ..

عمر : تصبح على خير ..

دخل خالد ولقى غلا لين الحين بملابسها وشكلها خلااص مابقت فيها اعصاب وعيونها مجفنه من الصياح ..

غلا : خالـد ..

خالد وهو يفصخ ساعته : نعم؟

غلا : لين الحين زعلان علي ..

خالد يبتسم لها وهو يبدل ملابسه : لا والله ، ليش ازعل ، مرتي سوت شي يزعل؟؟

غلا : خالد اسمعني الله يخليك ..

خالد : مابي اسمع شي غلا تكفييين خليني

غلا : شلون اخليك خالد؟؟ تنام وانت زعلان علي مابي ، الله يخليك بس اسمعني

خالد : خلااص غلا مابي اسمع شي ولاابي اتكلم راسي مصدددع ولافيني حييل

انسدح خالد بالسرير وخش روحه باللحاف ..

(( يلعن ابوه هالشوق اللي فيني ، شسوي بروحي ، طالع ومابي ارد شلون جيت لهني؟؟؟ ))

خالد : اصلآ انا ماكنت برد لهالبيت ، ولاتسألين شاللي ردني ، سألي نفسج ليش طلعت منج هالحركه

ولما تلاقين الجواب يابنت عمي ، انا اللي بكون انطر اسمعها منج ، ومابي اسمع مبررات ابي اسمع سبب

خلاج تسوينها ، اذا كنت مقصر فشي قولي لي..

غلا : ماقصرت فشي صدقني ياخالد ، بـــس

خالد : من غير بس غلا ، يمكن انا ماستاهلج فيوم ، تصبحين على خير ..

ونام خالد ..

وغلا منصدمه من كل اللي صارر ..

طلعت لقت عمر نايم بالصاله على الارض ..

(( من طلع له الاشيا؟؟ من فرشهم له؟ شلون نام ذي بعد؟؟؟ ))


.* اليوم الثاني *.

غلا قامت الصبح قبلهم كلهم ..

ولقت خالد شكله قايم من نومته وراد نايم ..

الطفايه مليانه زقاير وكوب القهوه فيه دفا بجوفه لين الحين ..

استغربت !!

يعني خالد توه نايم ..

طلعت للصاله شافت عمر غرقان فالنوم وشكله تعبان حيييل ..

رجعت لخالد ..

لقته نايم ومقفل بحواجبه ..

شعره الطولان طايح على جبينه ..

خالد ماكان نايم ، ولا نام ، ولا ذاقت جفونه طعم النوم ..

غلا تسندت على السرير وقربت منه ..

كلمته بصوت واطي مثل مايراضون اليهال وهي تشيل خصل الشعر من على جبينه ..

غلا : انت ظلمتني ياخالد ، ومادري ليش ماتبي تسمعني ،، اذا كنت حاط فبالك

ان في شي بيني وبين اخوك بتكون أكبر غلطان ..

وانت خذت القرار بينك وبين نفسك من دون ماتقولي ولا تفهم اللي صار ..

فسرت اللي صار بكيفك ، على ظنك الغلطان وفكرته الصح ..

مستحيل ياخالد اني فيوم اشوف واحد غيرك بعيوني ولا حتى بأفكاري ..

حد يبيع الذهب ياخالد؟؟ وانت ولد عمي شلون تجي فبالك هالافكار .. !

انا ماعرفت ولاشي من هالدنيا ولا فهمت منها شي الا معاك ..

ماعرفت طعم الحب الصجي الا وياك ..

(تمسك يده اللي قابضها وهو مغمض عينه ) ..

شلون يطاوعك قلبك يابوفيصل وتسوي فيني جذي؟

خالد : شلون طاوعج قلبج وسويتي اللي سويتيه ..

غلا ابتسمت : انا ماسويت شي ياعمري ، هو اللي سوى ، وانا ماعبره بكلمه ..
تدري ليش؟

خالد : .........

غلا : لان مستحيل فيوم حركاته ولا تصرفاته تعني لي شي ..

خالد : بس كبيره ياغلا ، كبيييره ..

غلا : انا قلت لك اللي عندي ياخالد ، وانت افهم كلامي .. وماظني بتظلمني مره ثانيه ..

خالد : .....

غلا : ماتبي تكلمني يعني ...؟

خالد قام ودخل الحمام ووجهه معتفس ..

دخل الحمام وغسل وجهه بالماي البارد ..

رفع وجهه وطالع المنظره ..

( معقوله عمر يسوي جذي؟ يتحرش بمرتي؟؟ لالا اعوذ بالله

اخوي مايسويها ، مرت اخوه وبنت عمه .. لا عمر وين يشوف عشان يسوي .......

انا شاقول ،، افاا والله اتشمت باخوي ، ياااااااااااااااااااااااااااارب شصار فيني

خلااص ماقدر افكرررر بعد ابي ارتااااااااااااح ) ..

طلع من الحمام ولقى غلا فآخر الدار ماعطته ظهرها بس شكلها في شي يعورها ..

خالد : فيج شي؟؟
غلا انتبهت له : ها لالا ولاشي ..

خالد : اكيد؟

غلا : اي؟

خالد : انا بنزل اجيب لنا ريوق اكله مخلص

غلا : انزل وياك ؟؟

خالد : لا ماني متاخر شوي وبرد ..

غلا : اوكي..

خالد لبس بنطلون بيج وهاي نك عنابي ..

ماله نفس يسوي اي شي .. لف يمين يسار فتح الادرج ..

خالد : وين زقايري؟؟؟ (وهو يدور) ياللللللللللللللللللله

غلا : خالد شفيك ، مو قلت بتخلي هالدخان عنك

خالد : مووو وقته ياغلااا ، شفتيهم ولا؟

غلا طنقرت عليه : خلصتهم امس انت

خالد : وليييين ، يلا انا بنزل ، تبين شي

غلا : مشكور

خالد : مع السلامه ..
وطلع من الدار ..

مابقى من خالد عند غلا غير طيفه اللي غمضت عيونها عليه

وريحة عطره اللي سكنت بهوى الدار كلـه وصارت تتنفسه ..

غلا دموعها صارت تسبق الثانيه على خدها

غلا ( والله مالي ذنب والله ، ماسويت شي ليش يعاملني جذذذذذي ليييش ؟ )


قامت غلا وهي تحس العوار اللي فبطنها يقوى ويرجع يخف

تنرفزت منه " كلش مب وقت العوار الحييين اففففففف "

طلعت تدور شي تاكله قبل البندول مالقت ..

قالت بتنطر خالد لين يجيب لهم الاكل .. لكن شبتسوي طول ماهي تنتظره

لازم تلهي روحها ..

شالت ملابس خالد والعفسه اللي عفسها ..

نظفت غرفتهم

وطلعت للصاله ماكانت معتفسه عشان تترتب

والالم اللي فيها رضخها على الكرسي

ماتقدر تمسك نفسها بتمووووووووووت ..

ياربي شفيني ، شصاير


عمر وعى على طقة ريل غلا بفراشه

عمر : مــن ؟

غلا : غلا

عمر : صباح الخير ، شصاير؟

غلا : لا ولاشي ،، خالد نزل يجيب الريوق والحين بيرجع ..

عمر : اي زين ..

انتظرو شوي وعمر قام راح الحمام (وانتوا بكرامه) ..

وخالد دخل ..

حط اكياس الاكل وقعد عند غلا ..

خالد : غلا سمعي

غلا رجعت خصله ورى اذنها : شنوو؟؟

خالد : في 2 عند الباب يبون عمر !

عمر فتحت عيونها : شنو؟ بنات!

خالد : وحده منهم تقول تبي تودعه والثانيه تقول احنا زميلاته بالجامعه ..

غلا : بل، روح قول له عيل

خالد : من صجج ، بطلع اقول لهم انه مب موجود .

غلا : اوكي!!!

طلع خالد وقال لهم انه مب موجود ..

ريمـا : متى بيرد؟

خالد : والله براحته كلٍ مسؤول عن نفسه (وهو يبتسم)

ريما : انت شتقرب له ؟ شكلك عمه ولا شي جذي

خالد : حسني ملافظج الشيخه مايقولون شي جذي للكبار اوكيه ، مع السلامه

غاليه : لووووووووووووووووووووووو سمحت!!!

خالد : نعمممم؟؟

غاليه : جاسم معاه ولا؟

خالد (والله قواة عين تسألون عن الصبيان) : مادري ، مع السلامه

وسكره فويهم ..

غلا كانت جايه صوب الباب وهو داخل للشقه ..

خالد حس اول مره يشوف غلا ..

يطالعها وينزل عينه ، يرجع يرفعها ، يبي يقعد يطالعها بس زعلااان

غلا عرفته

شكله يجنننننننن مستحي ويبي يرفع عينه

غلا : هاا راحو؟؟

خالد يحك قفاه : نعم؟

غلا : ر ا حـ و؟

خالد : اي راحو

غلا : انزين تعال تريق

خالد : يـلا ..

قعدوا تريقوا ومافي أي حوار بينهم ..

اللهم عطني هاي شنو هاي .. وبس

تريقوا وخلصوا و كل منهم تم بروحه

عمر يسمع التلفزيون

وخالد فالبلكونه يدخن والهوا يهف عليه ..

وغلا شالت اكلهم ودخلت المطبخ .. انخشت عشان لايشوفها خالد

وخذت البندول .. خف عليها العوار وقدرت تكمل يومها بشكل طبيعي ..

لما وصلوا للمطار السلامات على عمر ماوقفت ..

كل شوي موقفه حد من ربعه يسلم ويمشي ..

عمر كان لابس اسود وابيض .. وخالد اسود واحمر وغلا بعد اسود واحمر ..

" شسالفة الاسود لوول "

المهم ..

خالد راح يخلص الاجرائات وغلا قعدت على الكرسي وعمر مارضى الا يوقف مع خالد ..

خالد : ياعمر روح اقعد انت انا بخلصكم

عمر : مابي خالد ، خلاص خلني واقف

خالد : لاتيبس راسك وروح

عمر : مابي مااااابي

خالد : وليييييين

غلا لفت يمينها لقت المطار مافيه ناس وايد ..

طالعت بعيونها للسيد اللي جدامها ..

شافت خالد

من نظراتها له مبين الحب اللي هم غرقانين فيه ..

خالد من غير مايدري شاللي جاه لف وشافها ..

غلا ابتسمت بس هو تم يطالعها ..

غلا ماتبي تفكر شاللي وقف مبسم خالد عن ظحكته الحلوه ..

لانها تدري بالتفكير راح تهل دموعها ..

بعدها بشوي جوها خالد و عمر مخلصين كل شي ..

غلا : في شي بعد ؟؟

خالد : لا خلصنا (يطالع ساعته) عندنا ربع ساعه ، تبون سوقهم ؟؟

عمر : سوق الحره ههههه

خالد ظحك بصوت مرتفع : هههههههه اي سوق الحره الامريكي

عمر : عادي كيفكم ..

خالد يطالع غلا بنظرات يدري انها تبي سوق الحره

خالد : ها ام فيصل !

غلا استحت ونزلت راسها : شنو!

خالد يلمها وهو يقربها منه : ماتبين السوق

غلا : عادي ..



خالد يطل بوجهها المحمممممممممر ..: شوي شوي

غلا ظحكت ودموعها طارت

خالد : يوهووووووووووووووووووووو

غلا تمسحهم : لاتقول جذي

خالد : دواج عندي صبري علييي

غلا مشت عنهم وخالد احترررررررر من هالحركه

تمشوا فسوق الحره وشروا اشيا لاهلهم وطبعآ لهم هههه

بعدها ركبوا الطياره وكانت ركبتها صعبه شوي عليهم عشان عمر ..

اظطروا انهم ينتظرون الناس كلها تركب وهم فالأخير عشان مايظيقون عليهم ..

بعد مرور 4 ساعات عليهم بالطياره ..

عمر و خالد كانوا نايمين .. صحى خالد وعمر مب حاس بحد ..

خالد وغلا كانوا بكرسيين جنب بعض ..

عمر كان قاعد حذاه واحد خليجي كان معاه بالجامعه ..

المهم ،،،صحى خالد وفتح عيونه شاف غلا

بس مانتبهت له انه قام .. احلى فرصه له ، تم يطالعها وفجأه انتبهت له ..

غلا : بسم الله الرحمن الرحيم

خالد وهو لين الحين فيه شويه من الزعله : ششايفه الذيب ياليلى؟

غلا رجعت كرسيها ومثله وانسدحت مثله : لين الحين شايل بخاطرك علي !

خالد : جذبت على روحي وقلت بقدر ، بس الغيره ذبحتني عليج

غلا : يعني شنو كرهتني امس؟؟

خالد : انا اكرهج ! افا والله ، هذا الظن فيني ياام سّعود

غلا : يعني؟؟

خالد : انا صج ظلمتج غلا ، بس لوانتي بمكاني سويتي اكثر من جذي

غلا : شفت انك ظلمتني !!

خالد : هو يتحرش فيج وايد؟؟

غلا : لالالا مايتحرش شدعوى ، بس انت تعرف خالد ، يعني اللي كان هو لين الحين متمسك فيه

خالد اعتدل : اييه ، الله كريم ..


وصلت طيارتهم بعد ساعات من الطيران لارض الدوحه ..


عمر ماكان يبي يسكن لاعند اخوه ولا بيتهم العود ..

تعود يعيش بروحه لكن محد رضى ،، فقرر انه يتم فالبيت العود ..

غلا وخالد ردوا لبيتهم ولعيالهم ..

وكل اللي صار ،، صار من كلام امس ، ومرت عليه الأيام ..



.* بعد مرور شهـرين *.

وجاهم رمضــــــــان ..

"باركوا لهم بالشهر لوووول"

فيصل و سعـد كبروا وصارو مثل الملائكه شحلاتهم ، مثل ما امهم وابوهم كبروا ..

غلا نست سالفة دراستها وارتاحت لوضعها اللي هي فيـه ..

كانو بالاسبوع الثاني لرمضان ..

وخالد وغلا وعيالهم كانوا بايتين فالبيت العود

من يوم الاربعـا ..

خالد كان مستانس حيييييييل من وضعه الحيين ، مرتاح وعياله و مرته ينسونه كل عناه .

يحب عياله واايد اي شي يشوفه يستحليه لهم ..

قبل اذان المغرب غلا نزلت وهي لابسه جلابيه سوده فيها ازرق وفوشي ..

وشايله سعد ..

عمر كان قاعد ويا يدته .. ولطيفه بالمطبخ اللي من شوي غلا طلعت منه راحت تغير ملابسها ..

دخلته غلا مره ثانيه تشوف خالتها

غلا : يعطييج العافيه خالتـي

لطيفه : وي ياربي ، سعوودي هنيي

غلا تظحك لها

لطيفه خذت شوي من العسل اللي بالحلو وذوقته ..

سعد صار يحط صبعه وراه يبي بعد

غلا : خاااالتي حرام عليييج الحين بينتفخ ازيد من الي هو فيه

لطيفه : زين له العسل ، صحه وعافيه ..

حطت له شوي فصحن صغير وعطته غلا

غلا : يااااااااربي ..

طلعت غلا ولقت خالد جنه يدورها وشكله ميت رووع ..

غلا : شفيــك خالد ؟

خالد : اففففففففف خرعتيني الخدامه قالت بوه

غلا تظحك : وشوو ؟؟

خالد : شدراني ببوه انا تخرعت والله

غلا : امسك سّعود وعطه العسل انا بروح لعمـي

خالد : معذبج هالعم روحي له روحي

غلا : ايييي بروح تبي شي مني؟

خالد : شكرآ جزيلآ عندي سعودي حبيبي

غلا تبوس سعد بقوووو : اللللللله يخليييييييييييييييييه حبيبببببببي انااا

خالد : غلا شمسوين على الفطوووووووووور؟؟

غلا : هههههههههههههههههههههه ، كل اللي تبيه

خالد : اففففففف تصدقين بالمجلس وانا اقرى مادري شجاب بودرة الجلي بخاطري .

غلا : نعم؟؟؟ بودرة الجلي؟ شتبي فيها !

خالد : هههههههه لاتعلقين تحملي صج صج طايحه فخاطري يوم كنت صغير ادخل وبالخش ابوق من اللي مطلعينهم لنا واحطهم وآكلهم بالخش

غلا : ههههههههههههههههههههههههههههه

خالد : اوني صايم بس ورا البيت الشمس غايبه ههههههههه مافي صيام

غلا : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههه ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

خالد : والله العظييم ههههههههههههه


غلا : ههههههه مافي بودرة جلي روح الجمعيه

خالد : من صجكممممممممممممممم ، امي ماخلت شي فالجمعيه تبوني اروح بعد !!

غلا : هههههههههههههه في في بسسسسسسسسسسسسس اكل الصبي

خالد : اووه نسيته

ظحكت غلا على خالد وراحت لعمها ..

عمها كمل الآيات اللي كان يقراها وصدق كلامه بالله العظيم وباس القرآن وسنده على مسنده ..

سعود : هايبا؟ شفيج؟ فعيونج كلام

غلا : ههه لا مافيني شـي عمـي ..

سعود : قولـي ياغـلا

غلا : عمي بقولك هالكلام ومابيك تقوله لخالد ..

سعود : افا علييج يابنيتي هاتي قولي شفيج؟ مزعلج خالد؟؟

غلا : لالالا ، خالد طيب موت معاي ، بس انا ياعمي حرجي على مرت عمي

اموت واعرف ليش جاسيه على جذي ؟ والله ماضريتها بشي ولا افكر اني اضرها .

هي ليش تعاملني جذي ، شصاير مخليها علي جذي؟؟ اذا في شي قولي ياعمي

يمكن انا اغلط بشي معاها دون ماحس ..

سعود : لا ياغلا ، انتي ماطلع من شي ، اصلآ انا مافكرت عدل يوم خذتها .
وايد قالوا لي عن طبعها ، بس انا ماصدقت وحتى لما خذتها ماكان جذي طبعها

حتى لو تحمق وتعصب ، بعمرها مارفضت شي لعيالنا لا خالد ولا عمر

فجأه انعفست حالتها وصارت جذي والله العالم من شنو .. حتى علي انا

غلا : معاك ؟؟

سعود : بس لها من يردها ، ومردها بتعرف غلطها ..

غلا : صح كلامك ياعمي

عمر : يلا يبا يلا ام فيييييصل ، بنفطر خلصونا

سعود : جايييين ههههههههههههه ،،، من يومه وهو مايصبر على الفطور

غلا ظحكت له وقامت مع عمها ..


يوم الجمعه كانت العايله كلها متجمعه ..

خوالهم وعمانهم وخالاتهم الكل فالكل موجود

كبار و صغار بنات وشباب نسوان ورجال ..

حتى عنود كانت موجوده ..

كانت ظايعه فجمال خالد .. احلووو موت فالـ24

طولان و ملامحه صارت حاده اكثر من قبل

يعني الظحكه من خالد تموت 10 بنات لووووووووووووووووووووووول ..

اهممم شييي ..

المهم . . .

كانت تدور اي موضوع تفتحه مع خالد وغلا ماتبيها تسولف معاه

كل ماتكلمت هي ردت ولا سولفت معاها ..

لييين ماخلتها تروح بعيد عنهم ..

طبعآ المكان مليان بحشرة اليهال والناس وظحك البنات ..

فاطمه : ها خالد ، انت ليش مسوي جذي ليش؟

خالد : شمسوي ؟

فاطمه : فعيالك ؟ يعني قلنا انت بشع اوكي بس غلا لا ليش جذي عيالكم

غلا : لا والله ، شفيهم عيالي

فاطمه : سبلان هههههههههههههه

غلا : واااااااااااااااااااااااااي سكتييييييييييييييييييييييييييي

خالد : ارتاحي فاطمه ارتاحي

فاطمه ظحكت ومشت عنهم

خالد يموت وينرفز بنت عمته ماتتحمل كلمه من صبي على طول تتنرفز ..


غلا تعبت من حشرتهم والسوالف والسلاامات وقعدت بروحها بره

الهوا حلووووووو والجو بادي يبرد عليهم ..

ماسلمت من اليهال وحشرتهم والصبيان اللي لحقوها استعراضات ..

رفعت عينها تطالع السما وهي تتمنى لو عمها وياهم

( ياكره البيت بدونك ياعمي ، ماتعودت على رمضان بدونك .. )

نزلت عينها على عتبات الدرج

وتفاجئت بمحمد قاعد عليها ويطالعها ..

غلا وقفت على وبعدت عنه ..

محمد : ليش رحتي؟

غلا : شتبي مني؟

محمد : ولاشي بسولف

غلا : ماعليه انا بدخل اشوف خالد يبيني

دخلت غلا ودورت خالد لقته عند عمته يشرح لها شي عن شغله وقعدت حذاه

خالد وتغريد تفاجئوا انها جات ..

خالد : وين كنتي؟

غلا : ها لا بره

خالد : زين شفيج

غلا : ولاشي ..

كمل خالد الشرح وغلا مسكت يده من الخرعه


(( والله ميانين عيالهم ، مستخفين شفيهم ! ولا هالمحمد اففففففف ))


بعدها ردوا خالد وغلا لبيتهم يوم السبت ..

فطروا بروحهم مع عيالهم والجو ولا أحلـى ،،

بعد الفطور ماخلص راح خالد يتسبح للتراويح وغلا تجيب له اللي يبيه ...

طلع وكشخ بالثوب وغلا تدخته

خالد يكح : بس تكفين احتكرت ماقدر

غلا : لالالالا ماحتكرت من الزقاير احتكرت من البخور

خالد : ياغلاااااااااااااا خلااص انفقعت

غلا : هههههههه لا والله .. ! دخان فقعك على قولتك

خالد : ايه فقع اناا

غلا : هههههههههههههههه حمدلله والشكر

خالد : حمدلله والشكر (وهو ينسف الغتره وغلا تدخن شعرها)

خالد : حلاتين حلاتين دخني شعري زين عبالج مب طويل اطول من شعرج

غلا : هههههه لا والله ماشفته ورني اياه

خالد : اسف الصراحه انا واحد يؤمن بالعين الحاره من النساء

غلا وهي ميته ظحك : صج

خالد : نعم ، وانا خاشه بواسطة القحفيه

غلا : ههههههههههههههههه ،، اااها خوش والله

خالد : هههههههههههههههه ،، يلا حياتي ، ديري بالج على روحج

غلا : انشالله ، وانت بعد ..

خالد حب راسها وطلع ،، رد للغرفه

غلا : ها شفيك؟؟؟

خالد : عيااااااااااااااااااااالي ، حشاشة يوفي

غلا : ههههههههه زين زين كاهم ..

كانو بالمنز ،، حبهم وطلع ..

غلا تمت مع عيالها تلاعبهم وتكلمهم حتى ..

نزلتهم معاها وقعدت بالصاله التحتيه

قعدت شوي وبعدها خلت الخدامه تشوفهم ودخلت الصاله الكرستاليه بروحها كعادتها وقفلت عليها ..

(( هذي عنود شفيها على خالد ، زايدتها معاه شوي ))

ماسلمت من عيالها حتى بساعة الصفـا بروحها ..

الخدامه تطق و هي شايله فيصل يصيح ..

دخلته غلا معااها وتمت هي وياه بالدار ...

رجع خالد وقال لها عنده كم شغله بيخلصها وبعدها بيطلع معاها

عازمها على السحور خخخخ ..

غلا تبيها من الله هاليومين قعدتهم فالبيت وماتبي تطلع بس زهقت ..

قبل لايجي خالد لانه تأخر نومت فيصل وسعد

وكشخت وتعدلت وخلت الخدامه عندهم ..

نزلت ولقت خالد توه داخل البيت ...

خالد : هلا واللللللللللللللللله

غلا : اهلا اهلا

خالد : شهالكششششششخه

غلا : الله واكبر لا كشخه ولاشي

خالد : والله كيفيييي

غلا : هههه صح كيفك انت بس
خالد ظحك لها وظحكت له وطلعوووووووووووو ..


راح خالد مع غلا وتسحروا بالمطعم ..

طلعوا من المطعم وقالموا بيمرون يسلمون على سعود ولطيفه ..

ماطولوا عندهم سلموا وقعدوا شوي ومشوا ..

عمر ماحب انه يقعد معاهم عشان يتجنب مشاكل او اي عداوات بينه وبين غلا او خالد ..

سلم و كان يدل دربه للمجلس ، وقعد مع ربعــه ..
رجعوا للبيت وغلا على طووووول لعيالها ..

فتحت باب الدار وراحت لعند سريرهم ،، طلت عليهم لقتهم نايميين ..

خالد : غـلا !

غلا وهي واقفه عندهم : ها حبيبي؟

خالد : تعالي شوي ابيج ..

غلا لفت عليه لقته قاعد وجنه يبي يقول كلام ..

قعدت على الكرسي اللي جدامه وجابلته : خير حبيبــي !

خالد : غلا شخبار عليا ؟؟

غلا : طيبه ، صار لها فتره ماتصلت لي ..!

خالد : متى آخر مره ؟؟

غلا : اممم اخر مره سمعت صوتها اتصلت تبارك بالشهر

خالد : حلفي ، هاي فتره !!

غلا : ههههه يعني تقدر تقول

خالد : انا سمعت انها تزوجت !

غلا : شلون؟ تزوجت!! لا هي ماكانت تبي..

خالد : امي قالت لي انها خذت ولد خالتها ، بس انا قلت اسمع منج لان علاقتها اقوى وياج ..

غلا : لا هي قالت لي ان امها تبي تزوجها لولد خالتها وهي ماتبي وكانت متظايقه حيل من السالفه وتقولي ابي انتحر

خالد : اعووذ بالله .. الله يعينها على مابلاها .

غلا نزلت راسها وتذكرت عمها سعد شلون كان متشووق للعرس ويجهز كل شي لمرته

يفكر ويخطط لحياتهم ويبني آماله وأحلامه مع خطيبته ..

بس المكتوب حرمه حتى انه يكمل احلامه بالحلم او حتى بتحقيقها ..

خالد : شفيج غلاي؟

غلا : لا ولاشي

خالد : علـي انا ؟؟

غلا : مادري خالد ، من اسمع طاري عليا اذكر عمي سعد ، و تظييق علي الدنيـــا كلهــا بكبرها ، ماطيق حتى اني اتكلم ..

خالد : ياغلا ، ياعمري ، انتي ليش تحبين تظايقين روحج ، انا اعرفج انتي لين الحين بطاري عمي و تفكرين فيه حتى وانتي تكابرين ..

بس بدال اللي تسوينه بروحج ، وتحزنين عليه وتصيحين ،، انتي اصلآ تدرين كل دمعه من عينج ،، الحلووه هذي ،، (ظحكت غلا) ، تنزل عليه مثل الماي الحار على قبره ،، موزين ياغلا ، فكري باشيا تسوينها له تنفعه وتنفعنا ..

غلا : انشالله ..

خالد : لا ، ياوعد ياازعل

غلا : خلاص من عيوني

خالد :حيااتي انتي والله ..

رن موبايل خالد ..

خالد : يوهووو شيبي ذي؟؟

غلا : منو؟

خالد : خليفه رفيجي ، لعوزني تعال افطر عندي وتعال افطر عندي ، انا مابي

غلا : ليش ؟ حرام ياخالد كفايه انك قاطعهم وجنه حد موصيك عليهم ..

خالد : شسووووووووووي !! ماقدر اباعدد عن الحلويييييييين

تدزه غلا : رد علييييه خااااااالد

خالد يحذف موبايله : مــــ ا ـــــــبــــــــ ـــــــــــي

غلا : خاااااااااااااااااااااااااالد

خالد : ههههه ،، انزييين ، يحلاتج وانتي معصبه تونسييين هههههههههه ..

غلا : صج

خالد : يس ..

وقام يرد على رفيجه ..

غلا قعدت بروحها وخالد بالبلكونه يهاوش رفيجه شوي ويرد يتغشمر ويمدحه خخخ ..

غلا تسمعه وتظحك ، حطت كفوفها على الكرسي وحطت راسها فوقهم ..

وقعدت تفكر ..

شمعنى انا بس؟؟ ليش انا القراب مني يخلوني ويروحون ؟؟

انا ماسويت شي فحياتي عشان الله يجازيني جذي ..

بس اانا شدراني اني ماسويت شي غلط؟؟

انزين حتى لو سويت ،، شمعنى انا اللي اغلط وجزاي اكبر من غلطتي؟؟؟؟

افففففف انا تعبت خلااص ماقدر بعد ، ليش الله ماياخذني مثل ماخذهمممم ..

خالد يهزها : غلا وين رررررررررررحتي؟؟

غلا : هلا؟ كاني وياك ..

خالد : وين وياي حياتي؟ صار لي ساعه اكلمج ماتردين ، شي مزعلج ؟ شي يعورج؟؟

غلا : لا حبيبـي ولاشي ، بس سرحت فيك

خالد : اي اي سكتيني

غلا : ليش اسكتك ؟؟ يعني ماتدري اني احبك

خالد : وادري اني اموت فيييج
.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*.*. *.*.* .*.*.*.*.


اليوم الثانـــي ..

خالد كان بالساعات الاخيره من دوامه وهو من قام من النوم

يحس ان جسمـه حااار وراسه ثقييل ..

يحاول يفتح عينها لكن كاسيها الخمول والتعب ..

كان يقول يمكن ليش اني امس سهرت وطولت مانمت من وقت ..

شال نفسه ونزل قبل الدوام لايخلص بثلث ساعه ..

ركب سيارته و مشى على أقل من البطيء للبيت يحس لو سرع بيفقد سيطرته على السكاان ..

وصل للبيت وهو يالله قادر يفتح الباب ..

غلا كانت طالعه من الغرفه التحتيه وشافته داخل البيت توه ..

غلا : هلا والله ببوفيصـل

خالد وهو مبين عليه التعب ، ظحك لها : هلا فييج

غلا تمسكه : بسم الله عليك خالد ،، شفيك؟؟ شصاير؟؟

خالد : تعباااااااان غلاا ..... وطاح على الارض ..

غلا صررررررررخت فالبيت كله تدور حد يسعفها محد عندها ماعرفت شتسوي ..!

تصحي خالد شوي شوي وهي تظربه على وجهه ..

خالد يفتح عينه ويرد يسكرها وهو ماسك فيد غلا ..

غلا ماتت تحس الخوف يحتلها ماتعرف شتسوي ، نست كل شي ماتعرف شتسوي

سحبته معاها لاقرب دار واتصلت على الدكتور يجي للبيت


خالد كان غايب عن الوعي بس يحس باللي حوله ..

فاتح عينه بس مسكرها (فهموها انتوا عاد خخخ ) ،، يشوف غلا دموعها تطيح من عينها

دقايق ووصل الدكتور للبيت ..

غلا لفت شيلتها بسرعه ودخلت الدكتور عند خالــد ..

قعدت غلا على الكرسي وهي متوتره وبتاكل روحها من زود مابالها منشغل على خالد ..

جاتها الخدامه وسعد يصيح قالت لها تتصرف فيه لانها ماتقدر تشيله وهو جذي..

نطرت وتمت تنطر لين طلع الدكتور ..

الدكتور : انتي اخته؟؟

غلا : لا دكتور انا زوجته ، شفيه خالد؟؟

الدكتور : لا حمدلله صحته جيده ، بس هو جايته انلفونزا بس تعب لانه صايم والجو حار شوي

غلا : اكيد يعني مافي خطير ؟؟

الدكتور : لالالا ولاتشغلين بالك ولاشي ، حمدلله زوجج بأحسن حال ، بس الي ابيه منج تحافظين على تنظيم مواعيد ادويته هذي

وياكل عدل ويرتاح ويبتعد عن البارد

غلا : انشالله ..

طلع الدكتور من هالصوب وغلا دخلت على خالد من الصوب الثاني ..

كان لين الحين تعبان ..

حاولت معاه انه يقطع صيامه ويقظيه بعد رمضان مابغى وقال بيكمل لانه مايحس بتعب قوي ..


عمر كان قاعد فالصاله بروحه يسمع شريط قرآن ويوقفه ويرد يعيد الآيه من وراه ..

دخلت عليه الخدامه تقوله انه موبايله يرن وسكر ..

خلته حذاه وطلعت عنه ..

كمل عمر وقعد يقرا و رن الموبايل ..

رد ..

عمر : الوو ..

محد رد عليه وسكرواا ..

عمر تنرفز يكره هالحركات ،، كمل قرايته ومن بعدها راح قعد مع ابوه ويدته .. وامه فالمطبخ

عمر (( لين متى البيت فاضي علينا جذي؟ لا اخت ولا عمه ولا اخو ولا حد ، شهالملل اللي بيذبحني بهووووون ))

سعود : عمر؟؟

عمر : سم يبا

سعود : انا اليوم بروح مجلس بيت بوراشد ماتبي تجي معاي؟

عمر : لا يبا

سعود : ليش يبوك.؟ قبل انت اللي تسبقني لهالطلعات ، شصاير؟

عمر : مادري يبا مالي نفس

سعود : بسك من هالكلام ، بتقعد فالبيت مع من امي بيجونها الحريم وامك معاهم ولا عندنا لا يهال ولا كبار

عمر : هههه عدل كلامك يابوخالد ، خلااص بأمرك

سعود : بارك الله فييك ، خلااص يبا بعد التراويح انا بروح لهم

عمر : بس ليش يبا؟ مناسبه ولا شنو ؟؟

سعود : اي ياطويل العمر ، ولده راد من رحلة علاج

عمر : اها يحليله ..

عمر تذكر أمريكا وربعه وعيونه ، شلون كان منعمي عن حلاوة الدنيا وروعة ألوانها اللي ماعطاها حقها الكامل بالتأمل فيها ..

كان مايبي الا يشوف طيف غـلا بعيونه والحيــــن !!

ويـنها عيونه؟؟

عمر : يبا !

سعود : نعم يبا؟

عمر : يبا من شنو انا انعميت ؟

سعود فتح عينه وانربط لسانه ماعرف شيقوله ..

عمر : انا اخاف مغمض ونسيت افتح ههههههههههه

سعود سكت ولا علق ظحك لولده وقام للصاله اللي اعتاد يقعد فيها ويقرى القرآن ..


.* بعد الفطور *.

خالد مارضى يفطر بالدار و طلع فطر مع غلا بالصاله مع اليهال خخخ ..

بعدها دخلته غلا غصب عليه للدار وقعد فيها

خالد : ياغلا شفيج ! بروح للصلاة

غلا : ماعليه حبيبي انت معذور تعباان

خالد : ياويلي من الله اظيع الصلاه وانا مافيني شي

غلا : خالد امسك جبينك شوفه شاب ضوو ارتاح بس لاتتكلم

خالد : ياااااااااالله صدقيني مافيني شي حران ابي هووى

غلا : مافي يعني مافي ..

خالد نزل راسه على انه زعلان وغفت عينه من زود التعب ..

غلا طلعت ووطت على الليتات وراحت لعيالها ..



اليوم الثانــــــــــي ،،،



عمر كان قاعد بدار غلا و خالد ..

لابس ثوبه بدون غتره ولا شي بنظارته السودا اللي اعتاد يخفي عينها عن الناس بهـا ..

دخلت غلا وقعدت عند ريله ..

عمـر : انتـي معـاي؟
غلا : وانا اقدر اخليك؟
عمر : ولهت عليـــــج ..
غلا : وانا اكثــر ، فوق ماتتصور
عمر : ليش خليتيني ورحتي ، تحرقين قلبي ، ماكفت عيني!!
غلا : لاتقول جذي حبيبــــي ،، خذ عيونك ، تفداك عيني ، بس لاتقول هالكلام الي يذبحني وانا مالي ذنب
عمر : ماتبين تقولين انج تحبيني لين الحين!
غلا : وان قلت بتكفي؟ لو اقولها من اليوم لين 1000 سنه جدام من عمري ماتعادل ذره من غلاتك
عمر : ولهت عليييج حييييييييل (نزل راسه)

غلا وقفت وراحت عند الدريشه فتحتها وطيرت شعرها ..

غلا : وانا اكثر ، بس منعوني عنك ، خذوني لهم ، احبك واحبهممم
عمر : مايصير ياغلاي ، الحب لواحد مو لـ2 ..

غلا رجعت له وشالت النظاره من على عينه ومسحت على وجهه ..
غلا : تظن غلاك بيخونك بيوم؟ قلبه بيدق لغيرك وانت نبضه؟
عمر : ..............................
غلا : احبـــــــــــكـ انـت
عمر فتح عينـه ووو ................

عمر فتح عينه؟؟

 
 

 

عرض البوم صور رجاوي الشريف   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
رواية, رواية حزينة, رواية غلا
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 03:55 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية