لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 24-07-12, 12:42 AM   المشاركة رقم: 21
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: May 2011
العضوية: 224710
المشاركات: 3,261
الجنس أنثى
معدل التقييم: اسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1223

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اسطورة ! غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اسطورة ! المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

.. { الـبـآإرت الـ 21 } ..

على عزف الحزن .. بـ .. ( شويش ) لا تقسى على الاوتار
جميله هي لحون الحزن لو يحزن مغنيها !

تماثل لــ الشفا جرح و نزف جرح و بدأ مشوار
تنازل بادي جروحي .. و خلاني لـ .. ( تاليها ) !

حزين و حزني أكثر شيء .. يجبرني على الاصرار
لـ .. ( بسمه ) خلفها الاحساس .. ما يشبه معانيها

كرهت الدار .. من غناّ على سمعي حمام الدار
يفتش عن جروح العام و الايام .. تطويها

غريب الدار لو هو مغترب .. ماهو غريب اطوار
تعابيري وطن .. والحزن .. حاميها / حراميها

على ارض الواقع .. ظروف الحياة تمثل الاسوار
وانا اسوار الحياه الشاهقه .. وشلون أعديها ؟

يهونها علي وصال .. من وصله .. سحب و امطار
ادور راحتي وليا حضر .. بانت مواريها !

تعبتك حزن ..يا اوضح سر .. كنيتك عن الاسرار
وانا ادري كل نبره حزن مني ما تدانيها

و مع كل الظروف القاسيه .. يا اجمل الاقدار
شف احلامي على اسمك من غلاتك قمت اسميها..

فديتك .. لو لقيتك .. فـ .. ( السنين ) اللي مضت ما طار
من غصوني .. عصافير .. إنكسر صوتي يناديها

والا يا مصدر الالهام .. شوقي من لهيب النار
لكن ماهو مثل : و النار تحرق رجل واطيها

لا والله ! تحرق اعصاب البني ادم .. لين ما ينهار
ويقول : النار فالاشواق .. تحرق قلب راعيها
..
بعد مرور اسبوع كامل .,
اليوم زواج رينآإد و عبد الله و ملكة رائد و وسن ..
ريناد محتاسه بقوه و ماتدري اش تسوي واهم شيء حاسه بضيقه مو طبيعيه ما تعرف اش سببها ., !
صلت و تعوذت من ابليس بس تحس كل مالها الضيقه و تزيد عليها .,
..
في بيت ابو محمد - غرفة رينآإد } .,
ريناد ببكى: مادري يا تولين حاسه في شيء بيسير وربي قلبي يعورني
تولين بستغراب وهي تحضن رينآإد: بسم الله عليكِ ياقلبي مافيكِ إلا العافية اشبك حاسه بشيء انتي في شيء يعوركِ ؟!.
رينآإد: لأ
تولين بهدوء: مافي شيء حاصل ان شاء الله ., " و بمزح " يلآ بس اخرتينإآ بافلامكِ الهندية ذي قومي خلينا ننزل الكوافيرا تنتظر تحت و " بغمزة " اليوم يومكِ يا حلوة خليكِ مبسوطه
ريناد ببتسامه و الدموع لسا فعيونها: طيب
و نزلوا تحت عشان ريناد تبدا مكياجها و تسريحتها و بعدها تروح القصر تلبس فستانها هناك ^^
..
في مدينة ابها - بيت ابو رائد } .,
الساعه 8 ونص العشاء ..
مجلس الرجال فيه ابو رائد و رائد و عماد و رجال عازمهم ابو رائد
ابو رائد بمزح: هاا عماد عسى مو مزعل بنتي و لا مضايقها
عماد ببتسامه: لا والله حاطها فعيوني
ابو رائد بهدوء: ماتقصر والله يا ولدي
رائد ببرود: ما كأنهم اتأخرو
ابو رائد بستغراب: اتأخروا في وش ؟
رائد بهدوء: يعني اقصد عشان اشوف وسن
او رائد ببتسامه: لا لسا الساعه توها ما جات 9
..
في غرفة رسيل } ..
رينا جالسه جمب وسن وكل شوي تبوسها و تحضنها
رسيل بمزح: بس ذبحتي البنت من كثر ما تبوسينها و تحضنين فيها
وسن بحب: فداها كلي ياشيخه انا ما صدقت اشوفها بعد غيبه شهر وحشتني كثير وربي
رينا بدلع: شايفه كيف
رسيل بخبث: لا حبيبتي لا تجلسين تفدينها فدي رائد احسن
وسن بخجل: وجعع انكتمي رسيلوه يابقر
رينإآ & رسيل: هههههههههههههههههههههه
رينا بهدوء: ماشاء الله طالعه كيوت و نعومه وسوني
وسن ببتسامه: جد ؟ ترا كل هذا ذوق رسيل
رينا وهي توجهه نظرها لرسيل: ماشاء الله ذوقكِ جونان
رسيل: من ذوقكِ حبيبتي
دخلت عليهم ام رائد وهي تسمي ع وسن و نعومتها
ام رائد بحب: ماشاء الله تبارك الله طالعه روعه ياوسن
وسن بخجل: تسلمين خالتي
ام رائد: اقرأي ع نفسكِ حبيبتي انا بنزل تحت شوي عند الحريم ربع ساعه و ارجع عشان تنزلين معايا
وسن: طيب
خرجت ام رائد و التفتت رينا ع وسن
رينا ببتسامه: دوبي انتبه وسن يادوبه نحفتي ماشاء الله
وسن ببتسامه: من جد ؟!.
رينا: ايوا وربي ماشاء الله جسمك ساير حلو
وسن: يسلمو يا حلوة
ابتسمت رينا ابتسامه زادتها حلاوة بشوفت اختها مبسوطه كذا .. ^^
..
في احد احياء جدة الراقيه - شقه متوسطه نوعاً ما } .,
معاذ ببرود: وانا وش دخلني باللهي عليكِ ؟
مزون بقهر و وقاحه: والله مادري روح اكشف ياخي يمكن العله منك !!
نرفزتني قهرتني قمت و اعطيتها كف بكل قوتي مع إنه ما احب اضرب احد مرا بس ذي تستاهل الواحد يكسر راسها ع كلامها
معاذ بحده: غبيه انتي ولا تستغبين ؟ هااا ماني رايح معاك بنفسي قبل اسبوع و كشفنا و قالوا مافي شيء اشبك انتي تجننتي ؟
مزون بقهر: جعل يدك الكسر قل إآمين !! لا تمد يدك علي مرا ثانيه لو سمحت و بعدين وان يكن روح مرا ثاانيه يمكن إلي كشف عليك غلط بشيء ؟
معاذ " غبيه اقسسم بربي غبيه رايح المستشفى و اكشف عشانها اقول مسكينه تبغى عيال مع انه ما لنا 4 شهور متزوجين مادري وش مطيرها و الدكتوره بنفسها قالت لها بدري ع الحمل ": اقول انكتمي طيب و صوتك لا يعلى ترا جد مالي خلقك
و خرج من الشقه و طبع الباب بكل قوه .,
مزون بقهر: عمى بعينك يا غبي كسرت الباب
قمت بسرعه و رحت للتلفون و دقيت على امي
ام خالد بملل: هااا خييير
مزون بقهر: ماما كلمته و ضربني كف و جلس يتفلسف علي
ام خالد بقهر: جعلي يدينه الكسر يارب و خييير يتفلسف اقول مزون تعالي عندي
مزون بفرح: طيب ماااماا ربع ساعه بالكثير و انا عندك
ام خالد: زين سلآم
سكرت من ماما و انا مقهوره من معاذ ودي اصقع راسه في الجدار ابغى احمل بسرعه و اجيب ولد و ياخذ حلاله و ما احس ناقص شيء .,
يلآ بس خليني اروح اتجهز و امشي لامي .,
..
في بيت ام خالد } .,
ام خالد بصراخ: خاااالد خويييلد ياولد
خالد بملل وهو جاي من غرفته: خييير ياخي خييير اعوذ بالله الواحد ما يرتاح حتى ببيته
ام خالد بحده: قص بذا اللسان ان شاء الله وش طوله قم لا بارك الله فيك و جيب لي معجنات و حلى من اقرب محل
خالد ببرود: ولمين ان شاء الله ؟
ام خالد: لجني بن عفريت خلاص مالك شغل اذلف جيب إلي قلت لك عليه
خالد: اي طيب زين شوي و اروح
ام خالد بصراخ: اللحيييييين اقول
خالد بطفشش: افففف طيب خلاص بروح برووووووووح
وخرج من الشقه معصب و رزع الباب وراه
ام خالد بضيقه: وجعع وش فيه ذا
ترن ترن ترن ~> التلفوون
ام خالد بملل: افف مين كمان إلي يتصل ذا الوقت
ام خالد : الو
الطرف الثاني " ام معاذ ": هلآ ام خالد كيفكِ و اخباركِ ؟!.
ام خالد بفرحه: هلا والله بخير الله يسلمكِ و انتي وش حالكِ و اخباركِ ؟
الطرف الثاني " ام معاذ ": بخير الحمد لله ., بغيت اقول لكِ شيء يا ام خالد والله و اني منحرجه منك !
ام خالد بخوف: عسى ما شر ان شاء الله وش قولي و انا اختك ؟
الطرف الثاني " ام معاذ ": احمم والله معاذ خطب قبل كم يوم و زواجه بعد اسبوعين
ام خالد بصدمة: وشهو ؟.! و بنتي !!!
الطرف الثاني " ام معاذ ": والله مادري وش اقول لكِ بس معاذ خطب ولا شاورنا ولا شيء
ام خالد بحده: مع السلامه
و سكرت الخط بوجهه ام معاذ
"
وربي لوريك يا معاذ تخطب و تبي تتزوج على بنتي و هي ما لها عندك اربع شهووور هييييييييييييين "
..
في بيت ابو معاذ - الصالة } ..
ام معاذ بضيقه: الله يهديك يامعاذ الله يهديك احرجتني مع الحرمه و زعلت و سكره السماعه
معاذ ببرود: عادي و بعدين انا من اول قاايل لك اني بتزوج على مزون من قبل ما اتزوجها حتى !! ليش دوبك تقولين لها
ام معاذ بقهر: مادري بس حسسيت هذا الوقت المناسب و ما كان ودي انكد ع الحرمه و اقول لها انه معاذ خطب بنت و هو لسا حتى ما تزوج بنتك ولا راحوا شهر العسسل !!
معاذ ببرود: خلاص خطبت و انتهى الموضوع و زواجي بعد اسبوعين و السلآلآم
و خرج من الصالة متوجهه ع غرفته في الدور الثاني
ام معاذ بضيقه: افف ياربي الله يهديك يامعاذ .,
..
فوق في غرفته
"
يعني يا امي انا مو قبل ما اتزوج مزون بسبوع قايل لكِ إني بخطب و خطبت البنت و دوبها تقول للحرمه ليييش ؟ بس برضوا احسن انا ما ابي مزون تدري تجلس تسوي لي هرجه و كلام فااضي "
مسكت جوالي بيدي و جلست اقلب في الارقام و شفت رقمها و بدون شعور ضغط ع زر الإتصال
بعد الرنه الخامسه ردت
...
بحدة: نعم خير مين ؟
معاذ بهدوء: السلآم عليكم
...
ببرود: وعليكم السلآم خير ؟
معاذ: معاك معاذ ., ! كيفكِ تولين ؟
تولين بسخريه: الله معاذ يا هلا والله و غلا ! " و بحدة " ماني بخير من يوم سمعت ذا الصوت
معاذ ببرود: هلآ فيكِ و ليش ان شاء الله المفروض تكونين مبسوطه و " بسخريه " مو بتزوجكِ و بستر عليكِ !
تولين بقهر و سخريه: اي والله مشكور يا معاذ ما تقصر صراحه بتستر علي و " بحدة " عسى ربي ما يوفقكِ لا في الدنيا و لا في الاخره قل امين !!
معاذ بحدة: احترمي نفسكِ و " بسخريه " الدعوه راجعه لكِ
تولين ببرود: يوم اكون ظالمه بترجع مو لما اكون مظلومه " وشدده على الكلمه "
معاذ بهدوء: بيتعدل كل شيء بعد الزواج
تولين بسخريه: باللهي جد اقول لا عاد تتصل ما ابي اسمع صوتك
و سكرت السماعه في وجهه
معاذ: " آإآإه البدايه صعبه صعبه كثييير الله يعينني عليكِ يا تولين , طيب انا وش ذمبي حاقده علي كذا كنت سكران في حالة سكر مادري عن الدنيا اوففففففف "
شفت بكت السجاير قدامي اخذت لي وحدة و ولعتها بالولاعه إلي جمب العلبه
و سرت ادخل بستمتاع .,
و احاول انسى مكالمتي مع تولين و دعوتها !
..
في بيت ابو محمد - الصاله } ..,
رينآإد منشغله مع الكوفيرا و الميك اب تبعها
و تولين تفكر في المكالمه إلي قبل شوي
"
يا الله ما توقعت إنه بيتصل ابداَ بس حلال فيه ان شاء الله دايم يوم يجي يتصل اسوي فيه كذا عمى بعين الشيطان وربي اكررهه اكرهه زي كرهي للشيطان هه اصلاً هو بكبره شيطان ع هيئه بشر و ,,,,,, "
انقطعت من افكاري و سرحاني على صوت ريناد و هي تكلمني
ريناد بتعب: اش فيكِ انتي من اول جالسه احاكيكِ ما تردي ؟
تولين بهدوء: معليش كنت مسرحه شويه اش عندكِ ؟!.
ريناد: شوفي ايت احلى هذا اللون و لا ,,,,,,,
و جلسوا يتكلمون في اللوان المكياج و كيف تسوي التسريحه .,
..
في الجنوب عسير - شقه فخمه جداً } .,
يزيد ببرود: سوي زي الناس
لينا بقهر: وانا وش جالسه اسوي باللهي عليك ؟
يزيد بحده: لا قومي اضربيني احسن قوومي
ليما بقهر و دموع: اسفه
يزيد ببرود: ايه احسن انتي ما يمشي معاك إلى ذا الاسلوب دلكي زي الناس اقول لكِ
لينا: " سكتت يزيد ابداً ما ينفع اجلس اتجادل معاه , لو باتناقش او بكلمه في موضوع او بعترض على حاجه وربي ليقلب البيت حريقه من عصبيته اففف منه عساه بالبلا لنا اسبوعين في عسير ولا خرجني مكان و كل شوي يصبح عليا بصراخ ولا كمان كف على وجهي لاتفهه الاسباب يا اتأخرت في تسويه الفطور يا ماجهزة له ملابس جعل يده ذي إلي ضربني بها الكسر يارب و لا يمسي علي باخلاق زي الزفت وجعع "
يزيد ببرود: بس وقفي
لينا " اوففف ما بغى لي ساعتين وانا ادلك في ذا الظهر عساه بالكسر "
يزيد: قومي خلنا نروح نتعشى في اي مطعم , ما ابي يجيني مرض من اكلكِ إلي زي السم
لينا بقهر: الله عاد من زين الاكل إلي بتأكلني هو
كف على وجههي !
اعطاني كف كسر ربي يده كذا على اتفهه شيء يضرب ياريتني ما جادلته في شيء ولا اخذت ذا الكف .,
يزيد ببرود: يلآ اقول احترمي نفسكِ وروحي البسي عبايتكِ و امشي استانك في الساياره 5 دقايق ما جيتي بمشي
و راح .,
اوفف ياربي خلاص خدي تعود ع الكفوف معاد احس بشيء وربي وربي لرجعنا جده لنزل كل ذا من راسك يا زفت
ورحت بسرعه البس عبايتي لا من جد يروح و يسيبني !
يسويها ذا المجنون عنده كل شيء عاااااادي .,
..
في بيت ابو رائد - المجلس } .,
بعد ما تم توقيع وسن و رائد ع كتب كتابهوم
رائد ببرود: يلآ ابوي ما بدخل اشوف مرتي
ابو رائد ببتسامه: وش فيك مستعجل كذا ؟
رائد ببتسامه: لا عادي بس ابي ادخل بسرعه
ابو رائد و هو يوقف: طيب دقيقه اشوف امك و اقول لها
رائد: طيب
خرج ابو رائد من المجلس و بعد خروجه بخمس دقايق دخل شخص من صدمة رائد فيه وقف و نزلت دمعه من عينه .,
رائد بصدمة و شوق لاخوه: بندر
بندر بحب وهو يروح بسرعه و يحضن اخوه: يَ لبيه
رائد بعد ما حضن بندر بقوه و بعدها بعده شوي عنه: وينك انت فين كنت ؟ ليش اختفتيف حرام عليك
بندر و هو يبكي: وربي من مني كله من ابوي هو إلي تبرى مني هو
رائد بحده: مسح دموعك يا بندر مسحها
مسح بندر دموعه و هو يحس إنه بينهار في اي لحظه
رائد بهدوء: فين كنت ؟
بندر: في جده
رائد: عند مين ؟
بندر: آإمم ناصر
رائد بصدمة: ناصر ؟ ليش هو معاك !!
بندر: ايه معاي
رائد بستغراب: وينكم من اول لحد يجي يمر علينا ولا شيء انت و عذرناك و عيال عمك الباقيين فينهم اجل يزيد فينه ؟
بندر بقهر: فينهم يعني كلهم في جده يزيد زواجه كان قبل اسبوعين !!
رائد من الصدمة جلس ع الكنبه: زواجه قبل اسبوعين و ليش ما قال لي ؟؟
بندر بسخريه: يعني انت مو انقطعت عن كل بعد طلاقك يا رائد و يزيد بعد المشكله إلي سارت مع ابوي راح مع ناصر لجده زي ما مشيت انا معاهم
رائد بتوتر: معليش بندر انا مو فاهم شيء لمــ,,,,,
و قطع كلامه دخول ابوه و صوته الحاااد
ابو رائد بحده: بـــــــنــــدر .. !!
بندر بتوتر وهو يروح و يسلم على يد و راس ابوه: هلآ ابوي
ابو رائد بضغب: لا هلآ و لا مسهله !! خير ان شاء الله وش جايبك انت انا مو قايل لا عاد تطب هذا البيت و لا اعرفك ولا تعرفني !!!
بندر بحزن: يبه انت ما نسيت الموضوع إلا الان يبه مر على الموضوع 8 سنين حرام عليك هذا انا رجعت قبل كم سنه بالشهاده و عندي شركتي ابوي حرام عليك خلاص ارضى تكفى
و نزلت دموعه
ابو رائد بقوه قدر ما يقدر حاول يتماسك ولا يبين لولده انه اتأثر بكلامه: اطلع برا
بندربترجي: ابوي
ابو رائد بصراخ: براااااااا اقول لك برااااااااااااااا
بندر مشي لحد ما وصل عند ابوه و سلم على راسه مرا ثانيه: ابشر ابوي بس اتمنى انك تسامحني
و خرج من المجلس و بسرعه راح ع سيارته و مشي باقصى سرعه .,
..
في اجواء ثانيه فيها صوت المطربه طاغي ع المكان .,
و الفرحه في وجووه الجميع
تولين بفرح: يلآ رنوود ما بقي كثير ع زفتكِ
ريناد بخوف: ليش كم الساعه ؟
تولين: اللحين 11 ونص تقريباً 12 ونص نزفك يعني ما بقي كثير
ريناد بستغراب: وليش تزفوني 12 ونص مو كأنه بدري ؟
تولين: لا حبيبتي مو بدري و بعدين خييير نسيتي الفقره الخاصه انا ما بسويها إلى و انتي موجوده ياعنوني
ريناد ببتسامه: ياقلبي عليكِ يا تولين تسلمي
تولين بغمزه: ولو كم رنود عندي انا بس
ريناد: إلا اقول وينها لين ما جات مو كأنها اتأخرت هذا و إحنـ,,,,
و ما كملت ملتها إلا و لين داخله عليكم
لين ببتسامه صفرا: اهلين رنود " و تلتفت ع تولين " و يَ اهلين بتونه
ريناد بخوف وهي تقوم بصعوبه بسبب فستانها لجهه لين: لين بسم الله عليكِ ياقلبي اشبه وجههك مصفر كذا و نحفانه اش ساير ؟!.
لين بهدوء: ولا شيء ياقلبي و اش فيكِ خفتي كذا مافي حاجه لا تشغلي بالك
ريناد وربي اني مو مقتنعه من هرجك يا لين وحاسه بيسير فيك شيء ربي يستر: طيب بس لا تجهدي نفسكِ عشاني الله يخليكِ يا لين
لين وهي تبوس خد ريناد: من عنوني يا عنوني انتي
تولين ببتسامه: اقول لينوه لا يفوتكِ اليوم عندي فقره خااصه مسويتها لريناد و : بضحكة " ههههه بس هيا اساساً إلي قالت لي اسويها بس انا ضفت لها كم شيء هي ما تعرفه
لين: حركآإآإت وربي ان شاء الله تطلع زي ما تبغينها
تولين من قلب: يااااارب
ريناد بخوف: اقول لين ؟
لين ببتسامه: اش فيكِ انتي بتموتين من الخوف يختي ؟ هلا اش عندكِ
ريناد بتوتر: فيه نااس كثير تحت ؟
لين ببتسامه: طبعاً يا حبيبتي فيه نااس كثير هذا زواجكِ كيف يعني ما تبغي امك تفرح فيكِ كثير و تعزم ناس كثير ؟
ريناد بخوف: إلا بس وربي اني خاايخه
تولين بنص عين: ترا مو جاااي عبد الله اللحين ؟
ريناد بخجل: وجع تولينوه
تولين & لين: هههههههههههههههههههههههه
..
نرجع لابها - مجلس الرجال } .,
رائد بفشله: معليش اعذرنا يا عماد علي سار
عماد بهدوء: لا ماعليك ما حصل إلا كل خير ان شاء الله
ابو رائد ببرود: روح ادخل المجلس الثاني زوجتك تنتظرك
رائد بهدوء: طيب
وراح رائد من عندهم و بقي في المجلس عماد و ابو رائد
ابو رائد بخجل: الحمد لله إنه الرجال راحوا قبل ما يجي بندر و اعذرني يا عماد على إلي سار
عماد بهدوء وهو يقوم و يروح عند ابو رائد: ابو رائد
ابو رائد بهدوء: سم
عماد: سم الله عدوك بس ابي اقول لك شغله
ابو رائد بهتمام: اتفضل
عماد: ................................................
..
في المجلس الثاني .,
كنت جالسه ع الكنبه و رسيل جالسه ع الكنبه الثانيه حسيت إنه طول و ماجاء استغربت كثير صراحه
يعني له ساعه ونص من يوم ما جاء ابو رائد و قالت لي خالتي ادخل المجلس عشان رائد دقايق و يجي بس غريــ,,,
ما كلمت جملتي إلا بلي يدخل ويقول بصوت جهوري
رائد: الـسـلآم عـلـيـكـم
رسيل ببتسامه: وعليكم السلآم اهلين رائد
رائد بنص عين: انتي وش مجلسكِ هينا
رسيل بضحكة: بتفرج عليكم عشان استفيد لجاني الخطيب
رائد: هههههههههههههههه قومي اقول
رسيل: اوكي يلآ وسون " و بغمزه " خوذي راحتك
وخرجت
"
كان نفسي اقتلها وجع ما تستحي ع وجهها ذي الرسيل وي مافي في المجلس غير انا وهو ياويلي "
رائد بهدوء: كيفكِ يا وسن ؟
وسن برتباك: بخير الحمد لله ., و انت كيفك ؟!.
رائد: عساه دوم ., بخير
"
جلست اطالع فيها جد حلوة ماشاء الله عليها فستانها كان وردي و سكري مرا رايق و نعوم و حسيت من وجهها انها طيبه و عقد نياتها ارتحت لها الحمد لله هذا و انا ع اساس إني بتزوجها عشان تهتم ببنتي بس وشكلي بروح فيها معاها خخخ ^^ "
قمت من مكاني وجلست جمبها و مسكت يدها: ماشاء الله تبارك الله جميله ياوسن
وسن " وي بموت من الخجل حسيت إني بغوض في هدومي " تسلم من ذوقك
و قضوا يوم ملكتهم من اروع ما يكون رائد يتغزل في وسن و يتكلم في كل شيء يخطر ع باله ^^
و وسن تستحي ساعات و ماترد عليه بس ارتاحت له كثير ., و هذا اهم شيء .,
..
في الزوآإج - قاعة الرجال } .,
عبد الله: اقول إياد
إياد بضحكة: هااا
عبد الله بقهر: هويت في بير يا ولد ., وينهم ما يزفون اختك للحين يلآ بدخل انا
إياد بتريقه: بدري يا الحبيب بدري لسا قدامك مشوار
عبد الله: افففففففففف
إياد: هههه وش فيك مستعجل كذا ياخي اصبر الساعه دوبها 12 ونص يمكن تدخل الساعه 2 او 2 ونص كذا
عبد الله بقق عيونه: نعم وش 2 و لا 2 ونص ؟؟!. صاحي انت
إياد: هههههههههه اي والله تولين تقول كذا لسا عبال ما يزفونها و تجلس معاهم بعدين انت تدخل عشان التصوير
عبد الله:يووه ياربي وش يصبرني
..
في قاعه الحريم - غرفة العروسه
تولين بعد ماغيرت فستانها و لبست لبس خاص بالفقره إلي بتسويها: يلا ريناد زفتكِ
ريناد بخوف: لا خلاص من لازم زفته
تولين بضحكة: اقول اهجدي يلآ بس
"
جات ام إياد و مسكت ريناد و قرأت عليها و بعدها وصلتها للباب إلي بتخرج منو على القاعه انفتح الباب و بدأه المسيقى و خرجت ريناد كانت مرا حلوة فستانها ابيض توب ضيق من فوق و يبدأ يوسع من تحت و فيه نفشه تسريحتها كانت كل شعرها مرفوع على فوق وفيه تاج صغير حلو و خصل بسيطه نازله و الطرحه مثبته من تحت و طويله و مسكتها كانت ورد جوري مسويه بطريقه حلوة و مكياجها كان ثقيل بس حلو كثير "
ريناد: " اول ما دخلت انبهرت من الكوشه صراحه وعرفت إنها ذوق تولين لانها قالت لي اناب سوي لكِ الكوشه مرا كانت جونان و القاعه ككل كانت حلوة حاولت اثبت نظري ع الكوشه و ما اطالع في الناس عشان لا ارتبك و اتوتر و بعدها اطيح على وجههي خخخ كنت راسمه ابتسامه حلوة ع ثغري تدل ع فرحتي "
و بعدها وصلت للكوشه و جلست عليها و شفت وجييه صاحبات ماما و اقاربي يبتسمون لي وسرت ابادلهم الإبتسامه
فجأة كذا وقفت الموسيقى و بدأت المطربه تتكلم .,
المطربه: هذا العرض إهداء من اخت العروسه للعروسه
بدأ الدق المصري يشتغل ., و إضائه القاعه تتسكر و يتوجه النور الابيض للباب إلي بتخرج منه تولين
و دخلت تولين من نفس الباب إلي دخلت منو ريناد بس دخلت وهي ترقص مصري و النور الابيض مصوب عليها
وصلت لين الكوشه وهي ترقص مصري بكل براعه و إتقان و بعدها شالوا عنها النور الابيض و سارت القاعه كلها انوار ملونه
و بعدها جو 6 خادمات من حقين الفندق لابسين تنانير سودة قصيره و بلايز بيضه ربع كمماسكين معاهم تباسي فيها عصيرات كوكتيل مشكله و بدأو يوقفوا صفه ثلاثه من جمبها اليمين و ثلاثه من جمبها اليسار يهزوا وسطهم بس ^^ و تولين وسطهم تهز و تطالع في ريناد و تبتسم لها
و الحضور مبسوط برقص تولين و يصفقوا و يشجعوها بكل حماس
"
كانت تولين لابسه بلوزه بني قصه الصدر مليانه تراتر و من تحت شفافه شوي و التنوره فوق الركبه بشويه بس و عليها حزام بني عريض ضيقكله تراتر كمان مساعدها بقوه في الرقص ^^ "
خلصت الموسيقى المصريه و وقفت تولين و الحضور يصفق لها بكل قوه و حماس و ريناد مبسوطه كثير عليها
راحت تولين جهه ريناد و سلمت عليها
و بعدها بدأو الحضور يقوموا و يسلموا ع ريناد و بعد كذا بربع ساعه قالت المطربه للحضور يتوجهوا لصاله البوفيه
تولين ببتسامه: يلآ ريناد إياد كسر جوالي دق روحي بسرعه لغرفه التصوير
ريناد بتوتر: طيب
لين ببتسامه: تعالي انا اوصلكِ
ريناد: لا شكلكِ تعبانه لين ما ابغى اتعبكِ زياده
لين و هي تمسكها مع يدها: لا تعب ولا حاجه امشي بس
راحوا لين و ريناد لغرفه التصوير و تولين راحت تكلم خالتها .,
..
قبل ما تدخل ريناد غرفه التصوير
لين بتعب: ريناد يلآ انا برجع و انتي شوفي الغرفه ع يدك اليسار
ريناد بخوف: لين متأكدة مافيكِ شيء ؟
لين ببتسامه: ايوا يلآ روحي يمكن ابوك ولا اخوكي يجوا يبغوا يسلموا عليكِ ولا حاجه
ريناد: طيب
و راحت لين من عندها
و كملت ريناد باقي الممر لين وصلت للغرفه و دخلت شافت امها و ابوها و اخوانها و اختها العائله الكريمه كلها خخخخخ :p
سلموا عليها و نزلت لها ريناد كم دمعه و بعدها خرجوا اهلها و دخل عليها عبادي
عبد الله وهو يبوس خدها: مبروك ياقلبي " ويمهمس لها في اذنها " وحشتيني مووت حرام عليكِ اسبوعين يا الظالمه ما اكلمكِ
ريناد بخجل: الله يبارك فيك " و بدلع " عادي عشان تشتاق ليا
عبادي و هو يبوس خدها بقوه: انا من غير شيء مشتاااق
استحت ريناد مووت ولا جاوبت عليه
و بعدها بدأو تصويرهم و عبد الله مبسوط بالمرا ., و ريناد مبسوطه بس الخجل مقيدها ., ^^
خلصوا تصويرهم و بعدها خرجوا من القاعه و اخوها إياد هو إلي يسوق بهم السياره و 3 من اصحاب عبادي بسياراتهم وراه يدقوا بواري خخخخ مسوين لهم موكب هع ., ^^
..
بعد ما فضيت القاعه من اغلب المعازيم
تولين بتعب: وينها لين ؟
إيمان بتعب اكثر: والله مادري يابنتي دوري عليها بسرعه بس عمك يستنانا برا
تولين بستغراب: غريبه فين راحت طيب دقايق اشوفها و اجي
راحت تولين تدور ع لين في الغرف الموجودة في القاعه و ما لقتها و شافت وحدة من عاملات الفندق
تولين بتوتر: لو سمحتي ما شفتي البنت لابسه فستان بني طويل ماره من هينا او شيء ؟
العامله بتذكر: إلا راحت ع اخر غرفه في الممر
تولين بمتنان: شكرا
و راحت بسرعه تشوف فين اختفت لين
دخلت ع الغرفه و انصدمت من منظر لين كانت ممدده ع الكنبه و وجهها اصفر
تولين بخوف: بسم الله لين اشبك يابنت ليييييييييييييين ردي ؟؟.
لين بتعب وهي يادوب تفتح عيونها: تولين بموت !!
..
إنتهى البارت ^^
توقعآإتكم

- بندر فين بيروح بعد ما طرده ابوه مرا ثانيه ؟ و ابو رائد تتوقعوا بيرجع في قراره و يخلي بندر يرجع ولا لأ ؟!.
-
عماد تتوقعوا اش بيقول لابو رائد ؟!.
-
وسن & رائد ؟!.
-
عبد الله & ريناد ؟!.
-
مزون & معاذ ؟!. , و تتوقعوا اش بتسوي مزون لو عرفت إنه معاذ زواجه بعد اسبوعين ؟!.
-
ام خالد اش بتسوي عشان زواج معاذ ؟!. تتوقعوا تخرب الزواج ولا عادي ؟!.
-
لين اش فيها ؟ و تتوقعوا بيسير فيها شيء ؟ ولا مجرد تعب بسيط ؟!.

..
دعواتكم لي بالتوفيق ياحلوين ^^
و الله يوفق و يسعد الجميع .,
و على فكره هذا البارت لعنون :غرتكـ دنياكـ: ق1ق1 و اتمنى تعذريني ع القصور يا عسسلز و يكون هذا البارت طويل و يسد فتره إني اجلس فيها اسبوع بعدين انزل بارت ^^
و كمان فقدت وجود و ردودجنون انثى جريحه وحشتيني ياعسل ان شاء الله يكون غيابك خير .,
دمتم .,

 
 

 

عرض البوم صور اسطورة !   رد مع اقتباس
قديم 24-07-12, 12:44 AM   المشاركة رقم: 22
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: May 2011
العضوية: 224710
المشاركات: 3,261
الجنس أنثى
معدل التقييم: اسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1223

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اسطورة ! غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اسطورة ! المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

.. { الـبـإآرت الـ 22 } ..

تغيَّر شي .. لكن .. صآر فاضي هالمكـآن
يعني إنتَ شفت قلبي طحت مِنْ عيني وعينـه
كان لكـ قلبي مدينه ولآحظ إني قلت : ((كآن))
يعني إنتَ الحين وآحد ((خآرج حـدود المدينه))
ليه مستغرب كلامي وليـه أعطيـكـ الأمـآن
وليه تَكْذِب في كلامكـ العـذر وينـكـ ووينـه
ما ألومكـ كان قلبـكـ ثـآرت أموآجـه وخـآن
الخطــأ منَّي لأني صرت فـي بحـركـ سفينـه
والسؤآل اللَّي كتمته ومآ نِطَـق فيـه اللسـآن
كيف إيدكـ إطعنتني وآنا أحْسِبْهَـا أمينـه ..؟
جرحي مآ يرضيه قلبكـ لو يجـي كلِّـه حنـآن
لو تبــوس الجرح فيني ولـو تقبلهـآ إيدينـه
يُوم أحبكـ قلت كلمه : ( يكرَم المرء أو يُهآن )
وإنتَ قلبي مآ كرمته ومآ قدرت إنِّـك تهينـه
(
عزِّتـي ) .. ما هي جديدهـ آنا شامخ من زمآن
إغسل إيدكـ من رجوعي وروح يا إبن اللذينه
طآب خآطر قلبي منِّكـ وهذي الفرقـى رهـآن
وحتَّى لو قلبي يحبـكـ ربِّـي بفرآقـك يعينـه
تدري لمآ قلت أحبكـ قلت ومآ عنـدي ضمـآن
وإختيآري كآن خآطىء تجربه بالحيـل شينـه
كنت تخطي وكنت أسآمح مرَّهـ مرتين وثمـآن
أدمح الزله عشآنكـ وأكتـم أنفـآس الغبينـه
كنت أحبكـ وكنت أعزك والغلآ فينـي جبـآن
أخاف تزعل لو ألومكـ ضعت مآ بينـكـ وبينـه
في عيون النآس عآدي بس في عيني جنـآن
وكآن قلبي من يشوفكـ تفضحه نظـرة حنينـه
مآني أوَّل من يحب ومنتَ آخر شخص خـآن
المحبه في زمآنكـ بحـــرهآ من غيـر مينـه
الفشل .. كآن النتيجه وأعتقـد آن الأوآن
أبني مستقبل حيآتي وأنسى قصتنـآ الحزينـه
وخطوتي الأولى غيابكـ ورآح أطبقهآ عشـآن
يبكي قلبكـ لآ فقدني والندم .. يملـي سنينـه
جآي تسأل عن مكآنكـ !! هو بقى فيني مكآن ؟؟
الله يرحمهآ المشآعر اللي كآنت لـكـ رهينـه
قلت لكـ قلبي ( مدينـه ) فيهآ لكـ حشمه وشآن
لكن إنتَ الحين أغرب شخص في هذي المدينه
..
بعد ما فضيت القاعه من اغلب المعازيم
تولين بتعب: وينها لين ؟
إيمان بتعب اكثر: والله مادري يابنتي دوري عليها بسرعه بس عمك يستنانا برا
تولين بستغراب: غريبه فين راحت طيب دقايق اشوفها و اجي
راحت تولين تدور ع لين في الغرف الموجودة في القاعه و ما لقتها و شافت وحدة من عاملات الفندق
تولين بتوتر: لو سمحتي ما شفتي البنت إلي لابسه فستان بني طويل ماره من هينا او شيء ؟
العامله بتذكر: إلا راحت ع اخر غرفه في الممر
تولين بمتنان: شكرا
و راحت بسرعه تشوف فين اختفت لين
دخلت ع الغرفه و انصدمت من منظر لين كانت ممدده ع الكنبه و وجهها اصفر
تولين بخوف: بسم الله لين اشبك يابنت ليييييييييييييين ردي ؟؟.
لين بتعب وهي يادوب تفتح عيونها: تولين بموت !!
تولين بخوف: لا لين الله يخليكِ لا تقولين هذا الكلام دقيقه بس ادق ع محمد دقيقه الله يخليك
ودقت ع محمد بسرعه ورد عليها وهو مستغرب
محمد بستغراب: هلا تولين
تولين وهي تبكي: محمد بسرعه تعال القاعه بسرعه
محمد بخوف: بسم الله اشبك ؟؟
تولين بخوف: لين مادري اش فيها تعبانه و شكله بيغمى عليها تعاااال بسرعه الله يخليك محمد
محمد بتوتر: طيب جاااااي جااااااااااي
و سكر السماعه بسرعه بدون ما يسمع ردها
تولين و هي تحاول بكلجهدها توقف لين و تمشيها معاها
تولين ببكى: لين بسم الله عليك استحملي بس شويه لين اوصلك للمدخل
و جلست تولين لين نص الممر وشافتها إيمان و بسرعه راحت لعندهم
إيمان بخوف: بس الله اشبها لين
تولين ببكى: مادري خالتي مادري بسرعه فين عبايتها اللحين محمد جاااي
لبسوا لين عبايتها وهي مو حاسه بشيء
و وصل محمد بسرعه و دق ع تولين و خرجت له بسرعه و ودوها ع المستشفى ., !!!
..
..
في فندق فخم - شقه 404 } .,
"
ياربي بمووت خوف هذا دخل الغرفه و لعاد خرج مالت عليه مخليني في الصاله لوحدي و هذا اول يوم لنا اوفففففف يحـ,.,., "
ما كملت جملتي إلا وهو قدامي
عبد الله ببتسامه: قومي ادخلي الغرفه خذي لكِ شاور و ريحي
ريناد بتوتر: طيب
مرت من جمبه بسرعه و دخلت ع الغرفه و شفت مدخل بسيط و باب و عرفت إنه الحمام " اكرمكم الله "
و دخلت له بسرعه و انا لسا ما فتحت فستاني حتى ., !
جلست في الحمام نص ساعه تقريباً انبسطت في المويه الباره و نسيت نفسي خخخ
بعدها خرجت و انا لافه المنشفه ع جسمي و ماشوفت احد في الغرفة
لبست لي قميس احمر حلو مع الروب
و حطيت ميك اب بسيط مرا بس قلوس و بلشر خفيف و كحل
و لبست شبشب احمر نعووم في البدايه استحيت اخرج للصاله بس بعدها خرجت و شفته جاالس ع الكنبه و شكله طفشااان
ريناد بتوتر: سوري اتأخرت
عبادي بخبث: لا عاادي خذي راحتك يلآ تعالي العشاء
دخلنا ع غرفه فيها طاوله و دولاب فيه تحف و اشياء حلوة
عبادي وهو يوخر لي الكرسي: اجلسي ياحلوة
ريناد بخجل: شكرا
اتعشينا و عبادي قد مايقدر احسه يحاول يبعد عني التوتر بس يهرج في كل شيء يخطر ع باله و جالس يضحك اغلب الوقت خخخ
و انا مسكينه كل ماضحك ضحكت معاه وربي ضحكته تجنن ماشاء الله
قطع كلامي و افكاري في عقلي يوم قال لي
عبادي بغمزه: يلآ ياحلو تعالي
قمت وربي وانا متوتره كثير
دخلنا ع الغرفه لسا دوبي امشي معاه فجأة الانوار تسكرت وربي خفت مووت
ريناد بخوف: بسم الله عبادي فينك
و ماحسيت إلي بلي يحضني من ورا و يبوس رقبتي: هينا ياقلبي
ريناد بخجل: عبادي ظلام ما اشوف شيء
عبادي: هههههههههههههههههههههه
وراح من وراي و شغل الابجوره
و رجع لي و كمل إلي كان يسويه ~.~
..
"
جالسين ع اعصابنا محمد احسه متوتر مووت استغربت ياربي اش فيها لين ؟ لايكون فيها شيء و ماقالوا لي لأ لأ ان شاء الله مافي شيء بس هذا وسواس اي مافي شيء ان شاء الله ياربي طول الدكتور له ساعه و نص وهو ماخرج مستحيل يكون هذا مجرد تعب او شيء كذا اففففففففف احس اني بموت اشبهم اتأخرو "
التفتت ع محمد الواقف جمبي ويهز رجوله دلاله التوتر " قلت بصوت خايف ": محمد ما كأنهم اتأخرو ؟!.
محمد بتوتر: لا ان شاء الله مو ساير إلا كـ,,,
ما كمل محمد جملته إلا الدكتور خارج
رحت له بدون شعور و بكل خوف قلت له: هاا بشر دكتور
الدكتور بهدوء: انتي بتقربي لها إيه ؟
تولين بخوف: اختها
و على كلمتي تكلم محمد بتوتر: وش فيها البنت يادكتور ؟!.
الدكتور بهدوء: انتَ اخوها ؟!. ولا زوجها ؟
محمد بقهر: اخوها ولو سمحت تكلم وش فيها
الدكتور: ماشي تحالوا عندي في المكتب
تولين ببكى: ياولي يا محمد شكله فيها شيء ولا ماينادينا عنده في المكتب اكييد في شيء !!!
و سرت ابكي
محمد بهدوء وهو يحاول يهديني: ان شاء الله مابها إلا العافيه يلآ تعالي نشوف الدكتور
هزيت له راسي و رحنا دخلنا عند الدكتور
الدكتور: معاك الدكتور مصطفى
محمد بتوتر: اهلين فيك يادكتور , ممكن تقول لنا وش فيها اختي ؟
الدكتور مصطفى: قبل ما اقول اي حاجه هيا البنت متعرضه لشيء يضايقها في الايام إلي فاتت ؟!.
محمد بتوتر وهو يطالع في تولين: والله ماعرف
تولين وهي تقاطقعه: اي يادكتور كان عندها ظروف عائليه و متضايقه كثير منها
"
كذبت عليه بصراحه ماكان ودي اقول له عشان خطيبها هي زعلانه و لا الاشياء إلي مرت عليها "
الدكتور مصطفى: عشان كذا
تولين بخوف: طيب اش فيها ؟!.
الدكتور مصطفى: انتو مؤمنين بقضاء الله وقدره البنت جاها السكر نتيجه حزن شديد و كمان معاها سوء تغذيه و فقر دم شديد
تولين بصدمه: ايييييييش ؟!.
الدكتور بهدوء: زي ماسمعتي ورجاءً لا تعرضوها لإنفعالات او اي شيء يضايقها
محمد بحزن: ونعم بالله بس ليش السكر مرا وحده لسا البنت دوبها صغيره ؟!.
الدكتور: اللهم لا اعتراض يا اخ الحمد لله سكر ولا شيء ثاني
محمد بهدوء: طيب مشكور دكتور
الدكتور: وزي ماقلت لكم لحد يضايقها و يسبب لها حزن او اتفعال او اي شيء ثاني
تولين وهي تبكي: طيب
خرجنا انا و محمد من عند الدكتور و على طول على غرفه لين
وربي اول ماشفتها نايمه و التعب و الحزن باين على وجهها جلست اصيح من قلبي لسا البنت صغيره عمرها ماجاء 20 سنه وربي حرام اللهم لا اعتراض آإآه ياربي الله يصبرك يالين لا عرفتي بالموضوع بس انا ماحسكت وربي لوريه بندر هذا هييين كذا كل هذا إلي يسير بلين من سببه هو السبب هو مافي غيره وربي لوريه اذا ماعلمته كيف يسوي كذا بلين ما اكون انا تولين !!!
..
صباح يوم جديد - في بيت ام خالد } .,
ام خالد ببرود: اقول مزينه مافي شيء بالطريق ؟
مزون بقهر: ماما لا تقولين لي مزينه اففف ياربي اسمي مزون , و بعدين لا مافي ولا شيء
ام خالد بقهر: إلا مزينه ونص كمان انتي ليش كذا بارده و غبيه روحي عند اي دكتور شوي لك صرفه
مزون ببكى: اففف يا ماما يعني انتي ماتعرفين اني روحت و سويت كشف حتى معاذ خليته يروح معااي و قالوا مافي شيء وش اسوي بعمري يعني انا
ام خالد بقهر: تدرين شيء ؟!.
مزون بخوف: اييييش ؟
ام خالد: معاذ زواجه بعد اسبوع و 3 ايام
مزون بصدمة وهي تقوم واقفه: نعم ايش ؟!. زوااجه " و بصراخ " فيييين يحسب نفسه ذا يتزوج ع كيفه و ليش ماقال لي هااا ليش ماقال لي
و سرت اصييييح بقوه
ام خالد بلا مبالاه: ولا كمان تعرفين مين بياخذ ؟!.
مزون ببكى و صراخ: ميييين كمااان ميييين لا يكون مصيبه !!!
ام خالد: اي مصيبه بياخذ تولين
"
زي الصدمة نزلت علي معاذ بياخذ تولين !! بياخذ إلي اغتصبها قبل اربع سنين مانسي الهرجه ولا شيء يعني مخطط للموضوع من قبل "
مزون بقهر: والله ما اخليهم يتهنون وربي ما حخليهم
ام خالد بشر: خربي عليهم طيب ولا تخلينها تجيب له الولد ولا تخلين معاذ يحبها
مزون بسخريه: اشك اصلاً انها بتحبه
ام خالد بستغراب: وليش ان شاء الله ؟!.
مزون بخبث: كذا بس لكن ولا يهمكِ ماما الموضوع هذا خليه معاايا وربي مابسيبهم فحاالهم يشوف معاذ انا يستغفلني و يخبي علي موضوع زي كذا
ام خالد ببرود: نشوف وش بتسوين طيب
..
ابها - بيت ابو رائد } .,
ام رائد ببكى: يعني جاء ولا خليتني اشوفه ليش كذا يامحسن ليشش ؟!.
ابو رائد بقهر: بس اسكتي من زينه عشان تشوفيه إلي يعصي امر ابوه هذا مايستحق يكون معاه او يشوفه
ام رائد بحده: وليشش اصلاً انت السبب إلي خلاك تتبرأ من بندر مو مقنع ولا يدخل الراس اساساً حرام عليك يامحسن 7 سنين ما حن قلبك ع ولدك ماتمنيت تحضنه وتساله وش مسوي اليوم و ....
و ماكملت كلامها لانها سارت تصيح بقوه
ابو رائد بضعف: بس خلاص اسكتي
ام رائد بحزن: طيب رجع ولدي
ابو رائد: زين يسير خير
ام رائد بفرحه: جد محسن بترجعه ؟!.
ابو رائد بحزن: إيه برجعه و كمان لخاطر عماد و الكلام إلي قاله لي
ام رائد بحب: يعطيه العافيه عماد ع الكلام إلي قاله و خلاك تفهر زين
ابو رائد: و كمان لخاطر رسيل سمعت كلامكم اول يوم انكم في الصاله
ام رائد بهدوء: زين انو كل هذا اثر فيك الحمد لله
..
المغرب - المستشفى } .,
لين ببرود: الله يسلمكِ يارب
تولين بطيبه: لين ياقلبي كولي الله يسعدكِ انتي من يوم ماصحيتي ما اكلتي ولا حاجه
لين بحزن: مالي نفس تولين
تولين بهدوء: ليش ياعيوني ماسمعتي الدكتور اش قال لازم تاكلي كويس يلآ عشاني
لين ببكى: مين له نفس ياكل وهو سامع هذا الكلام باللهي عليكِ يَ تولين ؟ صدمه لي وربي صدمه معايا السكر و فقر دام شديد و سوء تغذيه مرا وحده ترا وربي قلبي مايستحمل كل هذا
"
وسارت تبكي بقوه "
تولين ودموعها نزلوا: معليش ياقلبي اللهم لا اعتراض هذا قدر ربي خلاص حبيبي مسحي دموعك
لين: فينهم لينا ليش ماجات ماتدري إني في المستشفى بابا فينو و ماما كمان اشبهم مايجون لي يكرهوني صح تولين يكرهوني انا ادري وربي ادري بس على الاقل قولي لهم يجون لا يتكلموت بس يجون ابغا اشوفهم الله يخليكِ تولين الله يخليكِ آإهئ آإآإههئ
تولين ببكى: خلاص يالين ابوك اليوم الظهر عرف انك في المستشفى وربي جاء على طول و جلس ساعتين و مشى عشان عنده شغل ضروري و لينا مادري انك في المستشفى اساساً و امك ماعرف اذا تدري ولا لأ بس ولا يهمكِ لا تبكين ياقلبي اللحين ادق ع محمد اخليه يجي و يجيب امك ولا يهمك
"
و سارت تهديها "
لين بعد ما هدأت: يلآ طيب دقي
تولين: طيب
و دقت على محمد و قالت له يجي هو و امه و ابوه كمان
تولين: خلاص ارتحتي ياقلبي يلآ كلي الله يخليكِ يا لين وربي بعديت تتعبين
لين برتباك: بندر يدري ؟
تولين بعصبيه: عسى ما بندر و التبن ان شاء الله !! هذا لا تجيبين اسمه على لسانكِ سامعه هذا ساس المصايب ذي كلها هو سبب كل شيء لا تطرين اسمه على بالك ولا تفكرين فيه ساامعه يالين
لين ببكى: طيب بس قولي ليا يدري ولا لأ ؟!.
تولين بحدة: لأ مادري ولا بنخليه يدري حتى !! , و يلآ كلي الآكل برد
لين: طيب
..
في شقه بندر & ناصر } .,
ناصر بود: خلاص يابندر لا تشغل بالك الله يخليك ان شاء الله عمي بيغير رأيه و يرجع كل شيء زي ماكان
بندر ببرود: ما اتوقع جيب و طردني ولا عبرني حتى ولا حسيت انه مشتاق لي اساساً
ناصر بهدوء: لا اكيد انه مشتاق لك بس مايبي يبين لك و صدقني انا عندي احساس انه بيسامحك و بترجعون زي ماكنتو و احسن كمان
بندر بهدوء: يارت وربي تعـ,,,,
ناصر بستغراب: غريبه مين يدق ذا الوقت ؟!.
بندر بستغراب: ذا محمد اخو لين " و بخوف " لا يكون فيها شيء
و رد بسرعه
بندر: الو
محمد: السلآم عليكم
بندر: و عليكم السلآم
محمد: كيف حالك بندر ؟ و كيف صحتك ؟!.
بندر: الحمد لله بخير , و انت بشرني عنك ؟!.
محمد: الحمد لله , بندر
بندر بخوف: هلا
محمد بحزن: اتصلت عليك ابغلك انه لين في المستشفى من اليوم الفجر
بندر بصدمه: كيف لين بالمستشفى ؟!. خير ان شاء الله في اي مستشفى هي اللحين انا جااي
محمد بهدوء: مستشفى الـ,,,
بندر بعجله: طيب سلآم
و سكر من محمد بسرعه و راح جهه الدولاب و اخذ مفاتيحه و طنش ناصر إلي من اول يسأله اش فيه و خرج من الشقه رايح ع المستشفى بسرعهـ.,
..
عسير - شقه يزيد & لينا } .,
يزيد بصراخ: ارخي الصوت و عمى ان شاء الله
لينا بقهر: وربي الصوت مرخي اش فيك انت تراك ازعجتني
يزيد ببرود: والله انا سامع الصوت و مو عاجبني ارخيه بسرعه لايجيك كف يعدل وجهك بسرعه
"
رخيت الصوت و انا بموت قهر نايان متى ارجع جده متى بس متى !! وربي لاطلب الطلاق هذي عيشه لا تطاق جاب لي الهم ذا الرجال معاد فيني حيل استحمله اكثر من كذا "
يزيد بسخريه: في اش تفكر ست الحسن و الجمال ؟!.
لينا بهدوء: اقول يزيد
يزيد بستغراب: خيييييييييييييير
لينا ببرود: انت ماطفششت مني ؟!.
يزيد: ههههههههههههههههههههه حلوة لا ماطفششت عندكِ شيء ؟!.
لينا: لا طبعاً ماعندي شيء بس انا طفششت صراحه انت ماتبي تطلقني ؟
يزيد بخبث: لأ لين انا اطفشش ذيك الساعه اطلق مو بكيفكِ !! و ترا اذا يعني تفكرين من هينا ولا من هينا إني برجعكِ جده فأحلمي على قدك ياماما طيب
لينا: اففففففففف منك و من ذي العيششه
و راحت ع الغرفه و لحقها يزيد
يزيد وهو يمسكها من معصمها و يشدها له و يهمس في اذنها: طفشاانه ؟
لينا ببرود: كثير
يزيد بهمس: اللحين يروح الطفشش ~.~
ليا بتوتر: لأ يزيد لا تـ,,,
و ما اعطاها مجال تكمل باقي كلامها .,
..
مطار جده } .,
ريناد بخوف: عبادي انا حاسه انه اهلي فيهم شيء صوت تولين يوم كلمتني ما عجبني
عبد الله بهدوء: مافيهم شيء ان شاء الله بس انتي لا توسوسين
ريناد: طيب
عبادي وهو يغمز لها: بس فكري في رحلتنا وكيف نقضي شهر عسلنا القميل ياقميل
ابتسمت ريناد بخجل و هي تضرب كتفه ع خفيف .,
..
المستشفى - غرفه لين } .,
تولين بقهر وحده: و انت ليش تقول له باللهي عليك هاا ؟!.
محمد ببرود: خلاص ياخي قلت له و السلام انتهى الموضوع
تولين بقهر: هيا اللحين لو تدري لين اش تسوي وربي لتزعل
محمد: و انا اش دراني انها بتزعل
تولين: اففففففففففف , وين امك و ابوك ؟!.
محمد: اللحين جايين ,
دق دق دق ~> صوت الباب
تولين: اتفضلوا
دخلوا ابو محمد و ام محمد و معاهم إكليل إلي جابها فارس و صادف إنها جات معاهم في نفس الوقت .,
إكليل وهي تسلم ع لين: الحمد لله ع سلامتكِ ياقلبي ماتشوفين شر يارب
لين ببتسامه: الشر مايجيكِ يارب
ام محمد ببرود: سلامتك
لين بحزن: الله يسلمك ماما
ابو محمد وهو يروح عند لين و يبوس خدها و بحنيه: سلآمتكِ يا بابا
"
استغرت ذي الحنيه من وين جايه له " و بسخريه " هه صح وانا وش دراني انه مايعامل عياله كذا اظن بس انا إلي يعاملني بطرف خشمه و ببرود "
لين بهدوء: الله يسلمك بابا
ام محمد ببرود: يلآ ماتشوفين شر يا لين " و تلتفت لسعود " انا رايحه وحده من صاحباتي عندها حفله عازمتنا عليها
ابو محمد ببرود: زين روحي
خرجت ام محمد و نظرات عيالها البارده و الغير مبالايه تطالع فيها عكس نظرات تولين إلي الصدمه باينه فيها
"
يا ساتر يارب في ام زي كذا بنتها مريضه و يارت شيء مرض عادي سخونه ولا زكمه إلا سكر و فقر دم شديد , تجي تقول لها بطرف خشمها و ببرود كمان سلامتكِ ؟ جد ناس مافي في قلبهم رحمه حسبي الله على ابليس بس " و بسخريه " هه و لا كمان ابو محمد يقول لها زين روحي و نعم الاب وربي شيء غريييييب !! "
ابو محمد ببرود: كيف حالك يَ تولين ؟!.
تولين بهدوء: بخير
ابو محمد وهو يوقف و يكلم لين: يلآ يَ بابا انا بروح و انتي ان شاء الله بكرا تخرجين و ترجعين البيت
لين بحزن: طيب
خرج ابو محمد و بقي إكليل و تولين و محمد
من يوم ماخرجوا ابو محمد و ام محمد حل الصمت ع المكان .,
ما غير من نظرات الحب بين محمد & إكليل
تولين بهدوء: امم لين بقول لكِ شيء بس لا تزعلين الله يخليكِ !!
لين بسخريه: عادي قولي ما اظن شيء بيزعلني كثر جيت ماما و بابا البارده وإلي مالها داعي ذي لو انهم في البيت احسن ياريت ما قلت لكم خليهم يجون 5 دقايق ع بعضها ماجلسوا
تولين بتوتر: لا انا كنت بقول انه بنـ,,,,
دق دق دق ~> قطع عليها كلامها صوت الباب
محمد بهدوء: انا و إكليل بنخرج
تولين هزت رأسها بتفهم
خرجوا إكليل و محمد و دخل بندر !!
بندر بخجل: السلآم عليكم
لين بدون نفس: و عليكم السلآم , انتَ مين قال لك تعال ؟!.
بندر بهدوء: محد قال لي تعال انا جيت بنفسي
لين ببرود: طيب اش تبغى ؟!.
بندر و هو يتقدم لجهه السرير و يحط بوكيه الورد فوق الطاوله الصغيره: ما ابغى شيء بس بشوفك و اتكلم معاك
و طالع في تولين
ممكن تخلينا لوحدنا شوي
تولين بحده: 10 دقايق و بعدها برجع ادخل
و خرجت بسرعه و ما اعطت مجال لبندر انه يقول شيء
لين ببرود: وهذي تولين خرجت خير وش عندك ؟!.
بندر بهدوء: اول شيء سلآمتكِ ماتشوفين شر , بس قولي لي قبل كل شيء ليش انتي في المستشفى !!؟
لين بسخريه: يعني جاي لي المستشفى وانت ماتعرف وش فيني ؟!.
بندر بحده: اش فيك يَ لين !!
لين ببكى: معاايا السكر ارتحت
بندر بصدمه: ايش السكر !!
..
إنتهى البارت ^^
الف الف مبروك عودة الملك عبد الله حفظه الله .,
و مبروك عليكم الإجازة القميله تتهنوا فيها يارب ض1
..
اكتبوا كل شيء يخطر ع بالكم من توقعات
دمتم ,

 
 

 

عرض البوم صور اسطورة !   رد مع اقتباس
قديم 24-07-12, 12:45 AM   المشاركة رقم: 23
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: May 2011
العضوية: 224710
المشاركات: 3,261
الجنس أنثى
معدل التقييم: اسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1223

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اسطورة ! غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اسطورة ! المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

.. { الـبـإآرت الـ 23 } .,

واضـح كلآامـي و أدري فيـك فـآهمــني
لآا عـاد تنشـــد علـىقلبــيو أفعـآآآلـه
أرجــوك كـآفـي دخيـلك روح و فـآرقنــي
حيـرآآن قلبي معـآك وحـالتـه حالــــه
مـآا كـآان لـه دآعي تحرجــني و تـلآاحقــني !!
داريـت حبـل آلوصـّل وإنقطعـتحبـآلــه
لآا قلـتـلك" لأ "يعـني لآا تنـآقشنـــي
أنـــآا آآآخـر إنسـآان يتراجع عـن أقوالــه
إحفـظ كـرآآمـة غـلآااااك ولآا تنـاظــرني
لـو صـار قلبـك ذهـب [مـآا أقبـل وصـالــه ]
صبـرت يـامـآا و كـآان آلصـّبر جـآآآرحــني
"
أضحـــك و عيــني تصـبآلدّمـعهمـّـآآآلــــه "
نـآآاديـت و غـير آلصدى مـآا أظـّن سـآامعـني
عـانيــت لجـلك و قلبـك [مـو علـى بـآآآآلـــه !! ]
وآلحــين لمـآا نسيتـك قلـت :وآآآحشـني؟؟

تســأل عـن أخبـآار قلـبي و آخـر أعمـآالـــــه ~
لآآ والله طيّــب و فيـك آلخ ـيـر ~{ فـــآاقــــدنـــــي ؟
|[
تعـّبـت نفسـك/ و قلبـك تــارك أشغـــالــه ~
لآا تحلــف إنـي علـى بـالـك و ذآآكـــرني
آلح ُـب صعبـه علـىقلبــكوأمثـــالــه
وإنّ كـآان فعـلا ً بوجهـك دمّ " فـــآآآرقـني "
ولآا تقـول صدفـه لقيتــك هـذي مـو حـالــه
..
المستشفى - غرفة لين } .,
بندر بصدمه: ايش السكر !!
لين ببكى: ايه السكر و ازيدك من الشعر بيت كمان سوء تغذيه و فقر دم حااد و السبب كله وراء ذاانت مافي غيرك يا سيد بندر
بندر بحزن: والله يا لين انـ,,
لين ببرود: لا تقول شيء ما ابغى اسمع منك و لا حااجه .,
بندر بهدوء: طيب لين نقدم الزواج ؟
لين بسخريه: طيب الحكمه ؟ السبب ف تقديمه ؟
بندر بتوتر: يعني عشان حالتكِ و كمان انا لاسباب خاصه ابغى اقدمه
لين بنظره: إلا صحانتَ ابوك ليش متبري منك ؟
"
صدمتني !! ماتوقعت انها بتسأل عن هذا الشيء ابداً ابداً , ابوها يدري بالسبب معقول ماقال لها "
بندر بتوتر: شيء خاص
لين ببرود: كيف يعني شيء خاص بندر لو سمحت قول لي السبب !!
بندر بهدوء: عادي عشان رحت درست برا و هو مايبغى هذا الشيء و مادخلت التخصص إلي هو يشوف انه له مستقبل زين لي و " بسخريه " هذا إلي انا اعرفه مادري اذا متبري مني لشيء ثاني ما اعرفه كمان
لين بستغراب: تضحك علي انت متبري منك على شان سبب زي كذا ؟!.
بندر بهدوء: إيه وربي عشان كذا " و بتردد " و يمكن عشان طريقتي في الكلام معاه يعني شيء زي كذا
لين ببرود: طيب و لو سمحت لا تقدم الزواج ولا شيء خليه على موعده إلي اتفقنا عليه
بندر بسخريه: اصلاً لعلمك بس احنا لا اتفقنا على موعد زواج ولا هم يحزنون !!
لين ببرود: اي والله صح اتذكرت طيب اش رأيك مانسوي زواج اصلاً احسن لي ولك
بندر: ليش انا مستعد اسوي لك احسن زواج بس ماتقولين لي مابي زواج انا ابغى و ابغاك تفرحين
لين ببكى: مرا ايت فرح ذا إلي بيجي منك
بندر بحزن: والله يالين اني ماتمنيت في يوم من الايام اشوفك كذا و لا حتى اخليك تحسي بذا الاحساس
لين بقهر: بس خلاص لاتفتح لي جروحي انت من يوم مادخلت حياتي ماشفت معاك يوم واحد حلو !!
بندر سكت صادقه وربي من يوم ما اتفقت مع لينا على تخريب علاقتها مع نايف ماشافت ولا يوم حلو .,
في وسط افكاري دخلت عليا تولين ذي البنت ياعليها اسلوب قوي بجد شكلها ماتخاف من احد والله اعلم
تولين بحده: معليش يا استاذ بندر اظن اخذت حقك و زياده اتفضل " و اشرت له ع الباب "
بندر ببرود: مو انتي إلي تطرديني و بعدين وش فيك علي
تولين بقهر: لا تخليني ارفع صوتي عليك تكفى انت كل مصايب لين جايه من راسك "و بخبث " انت و الست لينا و لا انا غلطانه
بندر بتوتر " بسم الله ذي وش دراها ! ": اكيد غلطانه
تولين ببرود: اي طبعاً غلطانه هو في احد يبي يفضح نفسه يعني باللهي عليك ؟ يكون في علمك بس يابندر اني وربي ادري عن الشيء إلي سويته مع لينا ولا مستحيل نايف يطلق لين بدون سبب
بندر بقهر: بس اسكتي مابغى اسمع منك شيء
تولين وهي تتجاهل كلامه: عموماً اتمنى إلي فات ينتهي و لا يرجع و لين تعوضها ع كل شيء سار لها بسببك
بندر بهدوء: اكيد لين انا من اول حاطها في عيوني بس هي إلي مو راضيه تتقبلني
تولين: اكيد ما بتتقبلك و انت سبب تعاستها !!
بندر وهو يروح لجهه الباب: عموماً انا اسف و طالع في لين انا بحدد الزواج مع ابوك بعد شهر
و ما اعطاها فرصه تتكلم و خرج
لين ببكى: حرام عليك تولين اش ذا الكلام
تولين بقهر: بس انتي اسكتي طيبتك ذي موديتك في داهيه يا ماما ذا سبب البلا في حياتك
لين: ادري وربي ادري بس خلاص هو زوجي اللحين و اعتذر مني كثير و باين انه ندمان
تولين وهي تتنهد: حصل خير بس خليه عشان يعرف انه الله حق و لا عاد يسوي فيك شيء
لين بقهر: مو مسوي شيء اساساً , واللحين انا ابغى اعرف شيء واحد !!
تولين بستغراب: طيب بس اعصابك اشبك مقهورة كذا
لين ببرود: اش إلي عرفتيه عن سبب طلاقي من نايف
تولين بضحكة: ولا حاجه , بس تتذكري يوم اقول لكِ انه اكييد لينا و راء كل شيء , عادي قلت له هذا الكلام لاني احسن انه متفق مع لينا او شيء زي كذا انتي ماشفتي وجهه كيف اتوتر ؟!.
لين بهدوء: إلا بس خلاص تولين مابغى انبش بشيء راح !! و لينا الله يستر عليها اتزوجت و السلام
تولين: طيب ولا يهمكِ
..
{
بـنـدر .,
"
خرجت من عندها ورحت لغرفه الدكتور المشرف ع حالتها بسرعه بعد ماسألت محمد وين غرفته لانو كلامها مو مقنعي ابغى اتأكد من كل شيء بنفسي , شفت غرفة الدكتور مصطفى قدامي دقيت الباب و اذن لي بالدخول ., "
بندر: السلآم عليكم
د. مصطفى: وعليكم السلآم
بندر بهدوء: معاك بندر زوج لين
د. مصطفى بهدوء: إيه اتفضل اجلس , بأيش اساعدك ؟
بندر بتوتر: ابغى اعرف سبب السكر ؟
د. مصطفى: حزن شديد , تعرف انت السكر ممكن يجي من 3 اشياء وراثه او حزن شديد او فرح مفرط كلها تؤدي إلي حدوث مرض السكر , و السبب في السكر عند زوجتك حزن شديد " بناات ترا انا قلت ذا الكلام من معلوماتي خخخ , يمكن في اسباب كثيره ثاانيه انا ماعرفها ^^ , و الله يبعد عننا و عنكم مرض السكر يارب ., "
بندر بحزن: طيب مشكور دكتور
د. مصطفى: العفو
خرجت من عنده بسرعه مابغى اجلس ولا ثانيه وحده حتى ., وربي الذنب مقطعني لو ادري انه بيسير ذا كله والله والله ولا افكر إني اخرب عليها شيء او حاجه لكن وش اسوي بذا القلب إلي يبيها و يحبها !!
..
بعد مرور 5 اشهر .. .,

تولين } .,
إتغيرت اشياء كثيره في حياتي اولها و اكبر غلطه سويتها زواجي من معاذ !
حياتي معاه عاديه جداً و ممله كثير ., اصلاً هو طول الوقت عند مزون لاني انكد عليه من يوم مايجي عندي واساساً انا شايفه هو مو مهتم بدايه زواجنا الـ 3 شهور الاولى بس جد كان يحاول يرضيني بكل الطرق لكن انا كنت مو راضيه و لحد اللحين مو راضيه , بس وربي ساعات احزن عليه بس من يوم ما اتذكر الماضي يروح هذا الشعور , و كمان احس اني ساعات يعجبني و نفسي اعطيه الحب و الحنان بس اتذكر كمان انه متزوج مزون و هي تكفيه ابطل و اشيل الفكره كلياً من راسي , انا انتظر يمر سنه ع زواجي و بعدها بنفك و بعيش حياتي بخير !
..
لين } .,
5
شهور 3 شهور منها من اروع و احلى شهور عمري ياناس ماعمري فرحت و انبسطت و حسيت بالحياه حلوة زي اللحين بندر هذا شيء اساسي في حياتي هذا الرجال لو مااخذته يمكن انا عايشه بقهر و ضيق و ذكرى اشياء سيئه سارت لي بندر عوضني عن كل شيء حصل منه او من شخص غيره والله العظيم إني ماتوقعت ف يوم بحبه او حياتي معاه بتمشي مزبوط بعد كل إلي جاني منه لكن سبحانه يغير و لا يتغير !
..
لينا } .,
آإه ابكي ندم والله ندم ماعمري إتحسفت على شيء كثر طلاق يزيد لي طلقني قبل شهرين ! بعد ماكرهني عيشتي و خلاني اتعلق فيه ولو شويه لانه اساساً ماكان يحبني بس تجيه اوقات يعاملني باحسن مايكون بس خلاص انتهى كل شيء هذا جزاتي تطلقت اعتذرت من تولين و ماسامحتني مع إنوتولين المفروض تسامحني عادي ماسويت لها شيء انا بس برضوا عاذرتها لانها تعرف انا اش سويت في لين و حتى لين اعتذرت منها بس ماسامحتنيو انا عاذرتهم من حقهم وربي إلي جاهم مني مو قليل .,
..
رينإآد } .,
حياتي من عبادي حلوة يسعده ربي و انا اللحينحامل في شهري الرابع و هو بيطير من الفرحه إنه بيسير له بيبي
..
رسييل } .,
حياتي عااديه جداً مافيها ولا شيء غييير إنو ناصر رجع ! وخطبنيمرا ثانيه من ابوي معد ماسامحه بس انا رفضت ماعرف ليش صراحه ؟ بس خليه يسير يتأدب يمكن لو رجع مرا ثانيه قال لابوي انه يبيني ارجع له حرجع لاني وربي احبه مرا اممم وبس هذا الي سار لي في الـ 5 شهور إلي فاتت .,
..
وسن } .,
الحمد لله مرتاحه في حياتي مع رائد و جوانا حصلت لنا كم مشكله بسبب رائد لانه شكاك شويه بس كلها تعدي بسرعه يعني بس المشكله تجلس في وقتها بعدها نرجع سمن ع عسسل .,
..
شقه معاذ & تولين } .,
اوففف ياني اكره هذي الشقه كره العمى توقعت لاتزوجتها بقدر عليها بقدر انسيها الماضي و اخليها تحبني و إذا ماحبتني عادي بس نعيش حياتنا زي اي زوجين فيها احترام و تفاهم و هدوء بس تولين ابداً ماعندها هذا الشيء وربي إني تعبت منها زياده ع تعب مزون كمان يَ ربي الصبر بس
شفتها خارجه من الغرفه لابسه بيجامه برموده لونها وردي و ابيض و رافعه شعرها ببكله بعشوائيه و شكلها حلو وناعم كثير
تولين بفجعه: بسم الله اش جابك
معاذ ببرود: مو بيتي انا حر ادخل متى ماابغى
تولين بسخريه: ماقلت شيء انا بس في العاده هذا الوقت تكون عند مزون
معاذ بصبر: طيب وجيت فين المشكله ؟
تولين بدون مبالاه وهي تروح للمطبخ: ابد ولا شيء
معاذ وهو يتنهد: آإآإآه ياربي
دخلت المطبخ و سويت لي كوفي و خرجت
جلست ع الكنبه المقابله له في الصاله
تولين بهدوء: ابغى اسافر ؟
معاذ بنظره: وين ؟
تولين وهي تتجاهل نظرته: آإمممم من زمان نفسي اروح سوريا
معاذ بسخريه: سوريآإ ؟ وديتك احسن منها اظن
تولين بحده: والله عاد ابغى سوريا
معاذ بهدوء: مو مشكله بس تعرفي طبعاً مزون بتكون معانا
تولين بدون مبالاه: عااادي بس ماتجلس معايا في نفس الشقه
معاذ بحزن: تولين ترا تعبتيني وربي
تولين هزتني كلمته اول مرا اشوفه حزين كذا اصلاً اول مرا اسمع هذي النبره منه وربي احس قلبي بيتقطع عليه ادري تعبان مني وربي ادري وجعتني الكلمه كثير و بدون سابق إنذار تجمعت الدموع ف عيني
تولين بنبره حزن بسيطه: اسفه
معاذ بضيق: كيف يعني اسفه ؟ تولين ارحميني وربي مخليك ع راحتك 5 شهور وش بعدها كمان ؟ تعرفين هذا إلي تسوينه تقصير قوي في حقي
تولين بتوتر كلامه جاء ع الوتر الحساس: معليش معاذ بس اعتقد إنت تعرف ليش انا وافقت عليك وليش اساساً إحنا متزوجين
معاذ بهدوء: ادري وربي ادري بس برضوا انا تعبت ع الاقل خلي حياتنا تكون طبيعيه زي اي اثنين متزوجين ماطلبت منك كثير انا
تولين بضيق: طيب انا عندي حل
معاذ: قولي
تولين بتردد: انا مستعده اعاملك زي اي زوجين و حياتنا تكون هادئه و مافيها مشاكل ان شاء الله و نبدأها من سفرتنا لسوريإآ بس مزون ماتروح معانا ابغى احس إنك زوجي لوحدي مايشاركني فيك احد " و بحزن " و بعدين مزون ليش تروح معانا هي مو حامل و في الرابع يمكن الطياره تأثر عليها خليها عند امها
معاذ ببتسامه صفرا: اوكي انا موافق ع كل شيء بس نفذي إلي تقولي عليه لا تخلينه بس كلام
تولين بهدوء: انا قول و فعل لا تخاف , بس في شيء ثاني كمان !
معاذ: اش هو ؟!.
تولين بتردد: بعد سنه من زواجنا بزبط رجاءً طلقني
معاذ بهدوء: طيب
تولين بشك: متأكد ؟
معاذ وهو يقوم من الكنبه: ايوا , و يلآ انا خارج اسوي حجوزات السفر
تولين وانا امشي معاه لحد الباب: طيب
قبل ما اخرج بستها ع خدها و همست لها: محلوه اليوم
و خرجت ماودي تعصب ولا تسوي لي هرجه
سكرت الباب وراه و انا مستحيه من حركته في العاده لو كان بيتجرأ معايا على طول اوخر عنه لين طفش و سار مايسوي شيء اساساً
مسكت خدي مكان بوسته: الله يوفقنا ع الاقل لين اكمل السنه هذي ع خييير !
..
بيت ابو محمد } .,
ام محمد بصراخ: هذا إلي ناقص والله تاخذ بنت إيمانوه
ابو محمد ببرود: حدك عاد يَ مرام
محمد بضيق: ابويه اش فيها باللهي يعني إذااخذت إكليل انا ابغاها و غيرها مو اخذ !
ابو محمد وهو يقوم من الكنبه رايح ع غرفته فوق: اليوم المغرب اروح اخطبها لك رسمي من ابوها و " بنظره لمرام " وانتي تروحي مع ولدكِ و مشاكل مابغى لا يسير شيء مو طيب
و طلع .,
ام محمد بقهر: كذا يَ محمد كذاا تااخذ إكليل من زينها و من زين اخلاقها عااد خذ ندى والله احسن منها " ندى هذي بنت صاحبتها ~.~ "
محمد بهدوء: معليش امي انا مابغى غير إكليل
ام محمد بعصبيه: اوففف منك ياشيخ
وراحت هي الثانيه كمان
محمد بسخريه: والله شيء هي إلي بتتزوج ولا انا يعني !!
..
فوق في غرفة لينا } .,
جالسة ع السرير تتذكر موقف طلاقها من يزيد آإه توجعها هذي الذكرى كثييير ندمت مرا لو يرجع الزمن لورا كان عدلت كل اخطائي بس فييين يرجع فيييين !!
قبل شهريييين .,
عسييير شقه يزيد & لينآإ } .,
يزيد ببرود: يلآ لينا جهزي شنطتكِ بنرجع جده
لينا بفرح: والله جد حنرجع ؟!.
يزيد وهو يمشي للباب: ايه وبسرعه جهزي الشنط نص ساعه وراجع لا تتاخرين
لينا: طيب
خرج يزيد من البيت و انبسطت كثييير اللحين برجع لبيتنا بوريه الويل بوريه كيف العذاب إلي وراني هو هينا وربي كله لطلعه من عيونه انا يضربني و يهزأني هيييين
هذي كانت افكاري مادريت بلي رايح عشانه ><
رجع يزيد بعد ساعه ونص .,
لينا بخوف: اووف اخيراً جيت فين كنت من اول خفت إنك رجعت و سيبتني هينا ؟!.
يزيد بسخريه: والله بتتمنين يَ لينا إني سبتك هينا ولا سويت الشيء إلي رحت عشانه !!
لينا بشك: ليش وش مسوي ؟!.
يزيد ببرود: اقول يلآ امشي ولا وصلنا جده قلت لكِ كل شيء ان شاء الله امشي بس
لينا بقهر: طيب لا تنافخ
مشيت وراه ورحنا لحد السياره القيت نظره اخييره ع شوارع عسيير و من يوم ماخرجنا قلت في بالي خلاص وهذي الجنوب وبح طوينا صفحتها جاء وقت الجد في رجعتنا لجده يَ يزيدوه الزفت !!
السايره سرعتها 130 و المسجل شغال ع اغنيه راكان - اخباري
لينا " اش فيه هذا حاط لنا ذي الاغنيه كلماتها مادري كيف مو حلوة و تحزن !! "

يبي يعرف وش اخباري وكيف احوالي من دونه
قولوله دنيتي احلى وعندي من يعوضونه
وهو بنسبه لي لاشي ولا يعني بحياتي شي
يواصلني يصد عني ماتوقف دنيتي تمشي

قولوله شو اللي جابه ورده لي وعنابه
حنين وشوقنا لاول ولا قسوة احبابه
ترى يا كم قلنا له معانا يوثق احباله
ولاكنه ركب راسه وطاح بشر اعماله

قولوله روح ياقلبي بعيد ويكفي تلعبي
انا ربي عطاني انسان يموت يموت في حبي
خلاص احنا تعلمنا ومن ماضيك عزلنا
ولاتنفعك اخباري ولا موضوعك يهمنا
..
لينا بضيق: اش الاغنيه ذي
يزيد بسخريه: اشبها مو عاجبتكِ ؟!.
لينا بقهر: تنرفز مرا و كلماتها مو حلوة و صوت الرجال مو حلو كمان !!
يزيد بنظره: تشوفين يَ ست لينووه إذا ماخليت ذي الاغنيه في رأسك ماكون يزيد
لينا بقهر: اسكت بس مابغى اسمع لا صوتك ولا صوت الاغنيه ذي
و بعدها طول طريق السياره كنا ساكتييين ., و ذي الاغنيه شغااله لحد ماوصلنا جده !!
كرهتها من قلب .,
و صلنا لجده وانا بطير من الفرحه اخيراً بيتنا بس غريبه اش موديه لبيتنا ؟!.
بس برضوا احسن اروح بيتنا احسن من بيته !!
يزيد ببتسامه: انزلي لينا
لينا " بسم الله وش فيه يبتسم كذا اول مرا اشوف إبتسامه زي كذا طالعه من قلبه شكلها ": طيب
خرجت من السايره و يارت ابداً ماخرجت ياريت جلست في السايره و سمعت الاغنيه إلي يحبها ولا نزلت و سمعت ذي الكلمه منه ياااااريت !!!
دخلنا بيتنا في الصالة اول مادخلت شوفت امي و الدموع في عيونها استغربت بسم الله اش فيها !!
إلتفتت ع يزيد و شفت إبتسامه باارده ع شفايفه .,
ابو سعود ببرود: اعطيها ورقتها
لينا بصدمة: ابويه ايت ورقة واش الهرجه ؟!.
يزيد ببرود: خذي لينا ذي ورقة طلاقكِ !!
إنتِ طــــإآلـــق , طـــآإلــق , طـــآإلـــق .,
..
ابها - بيت ابو رائد } .,
رسيل ببرود: خلآص طيب ابوي انا موافقه !!
او رائد بجديه: انتي متأكدة يَ بنتي ترا نااصر هذي المره الالف إلي يجي يقول لي ابي رسيل بس ترا بترجعون تكتبون إكتابكم من جديد !
رسيل بسغراب: ليش هو مو متزوجني اساساً مو اختفى ذيك الفتره ؟
ابو رائد بتوتر: إلا بس قبل مايروح انا خليته يطلقكِ
رسيل بهدوء: الله يهديك يَ ابوي
ابو رائد بندم: معليش يا بنتي
رسيل ببتسامه: لا مو انت إلي تعتذر يَ ابوي خلاص هذا الكلام زماان وسار له كثيييير فوق 8 سنين إنساه .,
ابو رائد ببتسامه: الله يكملكِ بعقلكِ يا بنتي ^^
رسيل بهدوء: امين ابوي بس انا عندي شروط
ابو رائد: طيب يابنتي ولا يهمك شروطك كلها قوليها لناصر و ان شاء الله مو رافضها
رسيل ببرود: اتمنى كذا .,
..
إنتهى البارت الـ 23 ^^
توقعآإتكم .,
اكتبوا كل شيء تبغوه , حابه اقول لكم شيء يَ حلوين باقي بارتين او ثلاثه بالكثير و تخلص الروايه ^^
عشان كذا بلييييز ابغى ردود حلوة و إلي يتابعوا خلف الكواليس ابغى اشووفهم ., ^^
دمتم ,

 
 

 

عرض البوم صور اسطورة !   رد مع اقتباس
قديم 24-07-12, 12:47 AM   المشاركة رقم: 24
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: May 2011
العضوية: 224710
المشاركات: 3,261
الجنس أنثى
معدل التقييم: اسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1223

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اسطورة ! غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اسطورة ! المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

.. { الـبـإآرت الـ 24 } .,

أحبـك قلتهـا بقلبـي .. وباحساسـيوبلسانـي
كثيرقلـوبترجيهـا .. ولكـن لا يهمّونـك
(
أحبك) ما أبي غيرك .. ولـو غيـرك ترجّانـي
أنا شاريك ما بيعـك إذا غيـرييسومونـك
أموت اشتاقلك كلي .. أبيـك تـزور أعيانـي
خفوقي يا غلا ينزف وله واشواقمـن دونـك
أطيرمن الفرحلا من لفـى صوتـك وحيّانـي
أحس اني أهم الناس لا من قلت :شلونـك ؟
ألوم النفسلا قلت : بكيت ومـا أحـد جانـي
أنا وش عاد يضحكنـي اذا العالـميبكّونـك ؟
إلى منّك تضايقت .. أناالمسـؤولوالجانـي
أنا المفروضما أرضـىأخلّيهـم يزعلونـك
(أحبك) زود عن روحي عن اعمامي عن اخواني
وباقي الناسيا عمري .. تـرى والله يفدونـك
عليم الله لا قلت : ( أحبك ) .. زالت احزانـي
واذا قلت : ( أحبك موت ) صحت وقلت : مجنونك
غدير الحب فيقلبك .. حنان ولهفـة اروانـي
أذوب بهمسة ٍ عذرا .. وأثبت إنيمفتونك
أنا فيدنيتي تايه .. ولا ادري ويـن عنوانـي
ويوم اني عرفتك صار عنواني هو : عيونك
أغارمن امكوعمك .. وهذا وذاك .. والثاني
أغار من اصغر اخوانك ولا ودّييشوفونك
منىعيني أضمّكلي وامســّــح ذيـك الاوجانـي
عيوني لو طلبتها .. لقيت الكـل ..هنّانـي
ترى روحيمع عيونيمناهم بس .. يرضونك
..

يزيد ببرود: خذي لينا ذي ورقة طلاقكِ !!
إنتِ طــــإآلـــق , طـــآإلــق , طـــآإلـــق .,
و خرج من باب البيت بكل بسااطه ولا إلتفت لي ولا لدموعي ماسمعت بعدها غييير صوت بكاء امي و ابويه لمني من اكتافي و قال لي معوضه خير يَ بنتي و بعدها اختفى من الصدمة ماعرف فييين راح اصلاً !!
بعد ماضمتني امي و بدأت تصيييح استوعبت الموضوع و بكيت بكيت بكيت لين حسيت روحي بتطلع !!
..
فقت من الذكرى هذي ع نغمة البلاك بيري

يبي يعرف وش اخباري وكيف احوالي من دونه
قولوله دنيتي احلى وعندي من يعوضونه
وهو بنسبه لي لاشي ولا يعني بحياتي شي
يواصلني يصد عني ماتوقف دنيتي تمشي

لينا " كلماتها ع الجرح وربي ع الجرح انا متأكدة لو بسأل يزيد عن اخباره بيقول لي هذا الكلام قال لي في السياره إني بحب هذي الأغنيه و هذا انا جد حبيتها وكل ما اسمعها اجلس ابكيمن كل قلبي وربي ندماانه و متحسفه بس هذا جزااتي و ربي جزاااتي , شوف لييين مبسوطه الله يهنيها وانا هذي اخرتي خربت حيااتي بس هذا إلي استفدته من حياتي كلها !! "
..
بيت عمآإد & رينآإ } .,
رينا بخوف: عماد
عماد بستغراب: يَ عيونه اش فيك ؟
رينا بدموع: إحنا مو لنا اكثر من سنه متزوجين ؟
عماد بستغراب اكثر: إيه فين المشكله !!
رينا بتوتر: امممم لا خلاص ولا شيء
عماد ببتسامه: رينو لا يكون تفكري ف العيال بس ؟
رينا بخوف: بسم الله كيف عرفت ؟
عماد بحب وهو يحضنها: قلبي قاالي و العيال لاتحقين عليهم " غمز لها " خلينا نتهنى بس .,
..
لييين بضيق: بندر مابغى !!
بندر بقهر: اش مابغى ذي باللهي عليكِ !! لييين اقوول امشي بسرعه
لييين وهي تمد لسانها: مابغى
بندر بضحكه: ياربي والله بتجيبين اجلي انتي اقوول امشي خذي الابره بسرعه
لييين بضيق: ليش طيب انا مابغى مو لازم
بندر بحزن: لين والله بتتعبين بعدين امشي الله يخليك
قمت من مكان ورحت لين حده و اعطاني الابره و دموعي نزلوا
بندر: هههههههههههه ليين حرام عليك ليش تبكين باللهي اللحين هاا ؟ لكِ 5 شهور تاخذينها وش الدموع ذي
لين بدموع: تعور
بندر بحب وهو يحضنها و يبوس خدها: سلامتك يَ بابا خلاص
لين بقهر: تتريق عليا انت
بندر: ههههههههههه لا وربي
لين: ماالت عليك
بندر بخبث: اخصاان الجنه
لين: هههههههههههههههههههههههههههههه حفضتها ماشاء الله
بندر: ايه وربي من كثر ماتقولينها
لين: ههههه ياحوبي لك يَ شيخ
بندر هو يقومها: اقووول امشي لا اتهوور هينا بس ^_*
لين بحياء: وجعع للشيطان
..
بعد مرور اسبوعين } .,
وآإآإآه الهواء هينا يرد الروح وربي , مطر هتان و جو جونآإن بجد و المكان هدووء مافي لا صوت ولا شيء
احلى شيء صراحه احب الهدوء يحسسني براحه ولا احلى
جالسة اشوف من البلكونه شوارع دمشق هادئه و مافيها احد خلاص الناس تنام بعد صلاة العشاء مو زيينا وي الناس بعد صلاة العشاء تبدأ خرجاتها و رجتها خخخخخخخ
جالسة اقول ذا الكلام ف عقلي و ماحسيت إلى بلي يمسك خصري بهدوء و يبوسني ع خدي
إرتحت من لمسته كثير لنا اسبوعين سواء ف سوريا حياتي ولا احلى معاذ محترمني كثير وربي و معطيني كل الحب و الحنان إلي احس إني فقدته من زمان
تولين بخجل: معاذ اشبك مارحت لبست لك كوت " جاكيت " الجو باارد
معاذ بحب: فين ابرد و انا حاضنك يَ قلبي
تولين سكتت من الخجل مرا معاذ كلامه رايق و حلو ودي وربي اعيش معاه مرتااحه بس ابداً ماقدر
لحد يقول لي حقد و قلبك قاسيو ماعرف ايش ؟ يعني المفروض 6 سنين اكون نااسيه الماضي وخلاص ماتذكروا
بس صدقوني لما تمروا بموقف زي موقفي ابداً ماحتقولوا بننسى و ذا الكلام " ربي لا يحطكم ولا يخليكم تجربون الشيء إلي جربتوا تولين "
كنت كل ما انام اتذكر إلي سواه فيني و اجلس اصيح من قلبي , دايم اقول انا غير البنات ف المدرسه لما يجيبون طاري الزواج اقول ف عقلي كلهم بيتزوجون إلا انا , انا غير عنهم هما بنات و انا لأ ., هما لسا شريفات و انا لأ ذي الكلمه كانت تقتلني وربي تقتلني .,
انا اصلاً من يوم ماتزوجني و انا مسامحته ف نفسي بس مابقول له .,
و اصلاً انا بسامحه يعني بسامحه مستحيل احقد عليه خلاص هو تزوجني صلح غلطته بس إني اجلس على ذمته هذا الشيء إلي ما اتخيل انه ممكن يسير ,
اول انسانه قلت لها إلي سار ليا و ماقدرت اكبت اكثر من كذا هي ريناد تؤام روحي الله يسعدها و يخليها لي لو انها مي موجوده كان وربي بيجلس الهم و القهر هذا ف قلبي لين اموت !! ,
و حتى يعني اتزوجتوا و ستر علي و محد دري بالهرجه بس برضوا ف نفسي مستحيل اتقبل هذا الشيء .,
رجعت من افكاري ع ارض الواقف يوم قال لي معاذ .,
معاذ بهدوء: تعالي ادخلي جوا
تولين ببتسامه: طيب
..
بيت ابو رائد - غرفة رسيل } .,
متزبطه ع الاخر بفستاني السكري و الاحمر و مكياجي الاحمر الهادئ و تسريحتي البسيطه
اليوم ملكتي اليوم بشوف ناصر بعد 8 سنين !!
بشوف من ملك قلبي و اسره و علقنيي فيه ورحل .,
اخوي بندر موجود قبل ساعتين جاء و سلم علي وحضني من قلبه آإه يَ بندر وربي اني احبك
لو يرجع الزمن لوراء ولا تسافر ولا يسير إلي يسير كان انا بخير , بس لا اعتراض ع مشيئه الله الحمد لله ع كل حاال
لين عندي هيا إلي كاانت مع الكوفيرا تقول لها سوي كذا و سوي كذا
و انا سرحاانه طواال الوقت افكر كيف لجيت بدخل لنااصر ؟!.
اش بسوي ؟ وهو اساساً اش بيعمل و اش بيقول و كيف بيتصرف ؟؟
اسأله كثيره ودي اعرف جوابها
بس بالزبط بعد نص سااعه زي ماقال لي ابوي بروح ادخل له ف المجلس و اشوفه و كل الاسأله بلاقي لها اجابات .,
لين ببتسامه صافيه: يلا يَ رسيل بندر يقول انزلي
رسيل بهدوء: طيب
انزفيت و انا مو حااسه بالناس ولا بالزينه إلي ممليه بيتنا و الاضائه و الرجه و ازعااج بزارين صاحبات امي و صاحباتي ماكنت حااسه باحد بس قلبي يدق دق مو طبيعي و خاايفه مووت بس كنت هاادئه .,
سلمو علي النااس و قالت لي امي بعدها يلا روحي المجلس ابوك و اخوك ينتظرونكِ ., !!
روحت اخيراً للمجلس و وقفت عند الباب و شفت بندر جااي لي
بندر ببتسامه: يلآ رسيل ادخلي
دخلت و بعد ماسميت بالله ف نفسي و اول مافتحت الباب شفت رجاال كاان جالس ماشفت منه شيء غير طرف ثوبه و جزمته " اكرمكم الله " و بعدها رفعت نظري له و شفت الوجهه إلي لي سنين ودي اشوفه و اشبع من شوفته !!
..
جده - فله متوسطه الحجم و فخمه كثير } .,
ريناد بزعل: عبادي حرام عليك يلآ وديني
عبد الله: فين ؟
ريناد بصدمه: انا من اول اش جاالسه اقول لك ؟
عبد الله بضحكه: طيب اعصابك خلاص امشي بوديك و بالمره نروح ع المستشفى عشان مراجعتكِ
ريناد بقرف: لا مو لازم ماحب ريحه المستشفيات
عبد الله: ههههههههههه ع كيفك هو امشي يلا يَ قلبي البسي عبايتك و خلينا نروح بس
ريناد بدلع: عباادي
عبد الله: ياويلي لا تدلعين علي لا ابطل من الروحه كلها
ريناد بدلع: لا عااد بس ابغى اروح الكورنيش كمان
عبد الله و هو يبوس خدها: من عيوني يا عيوني انتي يلآ مشينا
ريناد بفرح: طيب دقيقه بس البس عبايتي
..
سوريآإ - دمشق } .,
تولين ببتسامه: ميييييين ؟
معاذ بهدوء: مزون
تولين " اختفت ابتسامتي كلياً كان جالس يكلم و يضحك ف الصالة و جيت له عبالي يكلم امه طلع لا والله يكلم الست مزون و مبسوط و لا تخافي يَ قلبي مابطول كثير اسبوعين و برجع مااالت عليك عكرت مزاااجي ": اهااا تبغى شيء ؟
معاذ ببرود: لا تسأل متى بنرجع بس
تولين ببتسامه بارده: اها
معاذ بحنيه: هاا تبغي نروح مكان
تولين وهي تقوم من الكنبه: لا والله حااسه إني مكسله خليها بكرا
معاذ وهو يقوم معاها: طيب
دخلنا غرفة النوم و روحت ع غرفة التبديل
حسيت إني ببكي غير انه مبهذلني ف عمري متزوج مزون سبب تعاستي الثاني في الحياة !!
لا و جالس يكلمها الاخ و قدامي ولا همه و ان يكون انا انثى !! و اغار لي مشاعر , كلمها بس مو قدامي !! ماقول إلا لي الله بس تمر السنه ع خير و اطلق و انفك ., خلاص انا تعبت وربي معاد فيني حييييل اكثر من كذا
الله يعين بس !!
..
بيت ابو رائد - المجلس } .,
بندر ببتسامه: يلا انا خارج خذو راحتكم
ناصر بقهر: بدري كان طولت زيااده يلا اعطينا مقفااك طيب
بندر وهو يرافع حااجب: طيب اعصاابك يَ الحبيب
و خرج بعدها لانه يعر نااصر والله لا يقوم و يطلعه برا بنفسه هع
"
اخيراً سمعت صوته ماتغير كثير بس احسه سار رجولي بزياده ؟ يمكن خخخ من اول مادخلت و رفعت راسي شفته وجهه زي ماهو ماتغير بس احلو زياده و الخنجر إلي مسويه زاايد حلاته و انه مركب تقوويم بس "
قمت من مكاني و جلست جمبها و مسكت يدها: كيفكِ رسيل ؟
رسيل بتوتر: الحمد لله طيبه
ناصر ببتسامه صافيه: عساه دوم يارب
رسيل بهدوء: تسلم , قرأة شروطي ف الدفتر
ناصر بضحكه: اكيييد بس مابنفذها
رسيل بصدمه: ليييييش ؟؟
ناصر بحب: لانها اساساً ماكانت ف الدفتر ولا شيء بس ابوك قالها لي و بعدين انا اقدر انفذ شروط زي كذا بالله عليك يَ رسيل
رسيل بهدوء: إلا تقدر ولا ليش تسيبني 8 سنين هاا
ناصر بحزن: وربي ماسبتك والله العظيم انا كنت بدرس برا بس عمي مو راضي و بعدين هذا مستقبلي لو اني مادرست برا كان اللحين ماعندي شركه انا و بندر و غير كذا ترا انا ماكنت بطلقكِ ولا شيء عمي الله يهديه بالغصب خلاني اطلقكِ و فوق هذا كله 100 مرا اعتذر منه و اطلب انه يخليني ارجعكِ مرا ثاانيه و كاان يقول لي رسيل ماتبي لدرجه اني قلتله والله اسيب درااستي بس لرجعت اخذها و قال لي لأ وش اسوي غير كذا !!
"
صدمني ماتوقعت ابوي عقله كذا اصلاً ماتوقعت انه بيفكر كذا من الاساس !! بس يَ قلبي ع نصوري و ربي حزني يعني هو يحبني و من اول كان يبي رجعني كمان "
رسيل ببرود: بس هذا السبب متأكد ؟!.
ناصر بهدوء: لأ في سبب ثاني
رسيل: إلا هو ؟
ناصر: عمي الله يهديه معشش فكره ف راسه إنه لما انا وبندر حنسافرنا بنخرب !! و ب نتغييرعليه و عاداتنا بتختلف و غير كذا و السبب الرئيسي انه صاحب عمي ولده راح زينا سافر عشان دراسته إلي وعد فيها ابوه و رجع له مريض بالإيدز " كفاكم الله شره " و عنده بنت من حرمه متزوجها , عشان كذا يَ رسيل عمي ماكان راضي ع دراستنا برا مرا خلاص الفكره قعدت ف راسه و تعرفي تفكير عمي انتي كمان
رسيل " ما الوم ابوي كثير من حقه يسمع ذي الاشياء و البلاوي و يقول له ما تسافر ": بس ليش تبرأ من بندر ؟
ناصر بتوتر: عشان كلامه مع عمي ما كان تمام , و " بهدوء " كان يصرخ و يقول انا بدرس برايعني بدرس هذا مستقبلي و انا حر و انا جد كمان كنت بدرس زييه بس ماسويت إلي سواه و عاد عمي عصب كثير و في لحظه غضب تبرأ منه !! و هذي كل الهرجه و إلي سااار بالتفصيل !!
من غير شعور مني مسكت يده بقوه و الدموع تجمعت ف عيوني: انا اسفه
حضني بقوه لدرجه إني تألمت: لا ياقلبي انتي ماتعتذرين اصلاً ماسويتي شيء
ظل حاضني فتره و بعدها بعد عني: احبك
"
هذي الكلمه من فمه تسوى الدنيا و مافيها "

عندما يعود الانسان إلي حبيبة بعد فراق قد طال أو قصر . . . ~
يشعر وكأن الدنيا قد ابتسمت له وخلقت من أجله .,

..
ف مكان آخر مجلس الرجال } .,
بندر ببرود: وش فيك انت ؟
يزيد بقهر: وش فيني كمان !!
بندر بزفره: منت ع بعضك من يوم ماطلقت لينا
يزيد و هو يتنهد: مادري احسها سارت شيء اساسي ف حياتي
بندر بصدمه: لا تقول لي انك حبيتها بس !!!
يزيد بسرعه: لأ بس يمكن ملت لها شويه
بندر ببرود: آإممم طيب اخطب لك
يزيد بهدوء: وهذا إلي بسويه خلاص انا ابغى اكون اسره و اجيب لي بزراان
بندر: هههههههههههههههههههههه حلوة ذي تجيب لك بزرااان
يزيد بنص عييين: ليش لا تقول لي انك ماتبي بزراان ؟
بندر بضحكه: إلا ابي بس لسا بدري علينا ياااهوو
يزيد: ايه احسب ماتبي كمان
بندر بخبث: ما كأنه نااصر طول حبتين
يزيد ببرود: حبتين ولا ثلاثه ماطول ولا شيء اهجد لا تروح تنغص ع اخوي
بندر: ابشر عمي
يزيد: إيه تعجبني كذا رجاال مايمشون إلا بالجد
بندر: ههههههههههه حلوة ذي
يزيد بقهر: بندروه اسكت تراااك رجه من يوم ماتزوجت و انت سااير مرجوج زييياده انا اعرف الناس تتزوج تعقل و انت يزيد جنااانك
بندر بقهر: ماااالت عليك يااارب هذا و انا اقووول شكلك متضاايق اجي اونسك طلعت مااتستااهل
يزيد: هههههههههههه احسن
بندر: افففف خلني ارووح عند زوجتي ابرك
يزيد: هع سلام اجل
و راح بندر من عند يزيد ., و هو جلس يفكر و يتذكر حيااته مع لينا !!
بس ما جلس هذا التفكير ثوااني لانه ابعده عن رااسه ما يبي يفكر فيها خلاااص
صفحه و انطووت من عمره !!
..
في بيت ابو محمد - الصالة } .,
محمد بحب: طبعاً يَ قلبي تخلصين ان شاء الله و يسير خييير
هههههههههه لا عاادي مستحيييل
طيب خير ان شاء الله
مع السلامه انتبهي ع نفسكِ بس
هههههههه طيب باي
ام محمد بطرف خشمها: تكلم إكليللوه
محمد بضيق: و بعديييين امي خلاص البنت و خطبتها و انتهينا لين اللحين و انتي زعلانه
ام محمد ببرود: اكييييد اجل تاااخذ بنت ايماان
محمد: وش فيها بنت إيمان يعني
ام محمد وهي تقوم: ابد سلامتها سااكته عن الموضوع انا و ممشيته عشان ابوك بس ولا وربي ماكنت خليتك تاخذها
و راحت من عنده
محمد بحزن: نفسي يوم اسمع كلمه حلوة ف ذا البيت !!
لينا بسخريه: احبك حمودي
محمد ببرود: اقول ضفي وجههك انتي الثاانيه
لينا بهدوء: وش فيك معصب
محمد بصراخ: يعني وش بيكون فيني مثلاً امي مو عااجبها اني ماخذ إكليل و انتي حضرتكِ لا جيتي الملكه ولا اهتميتي ولا شيء
لينا بحزن: طيب معليش انا كنت متضايقه عشان كذا ماجيت
محمد: معليش بس انا معصب
لينا ببتسامه: لا عااادي
محمد: آإممم تعالي معاايا خلينا نتمشى ع البحر
لينا: هههههههههه طيب
محمد: اوكي استانكِ ف السياره
خرج محمد , و سرت افكر ف عقلي ويني انا عن محمد من زمان وربي انه طيب و مافي زيه
الحمد لله تعدل و ضعي معاه , و ان شاء الله مع البقيه يَ رب
..
في بيت ام خااالد } .,
مزون بقهر: عساااهم ما يتهنوون يَ رب
ام خالد ببرود: خلاص بسك دعااوي مو نااقصه ترجع عليكِ و تجين البيت لي مطلقه
مزون بدموع: طيب ليش يسفرها و انا لأ
ام خالد: و انا وش دراني و بعدين اصلاًصعب تروحين
مزون بغباء: لييييش ؟
ام خالد بحده: ياربي ع الغباااء مو حااامل مو كويسس السفر لكِ ف الشهور الاولى
مزون ببرود: سمعتي اكليل إنخطبت
ام خالد: ايه اخذها ولد خااالها
مزون: آإمممم و انتي متى بتزوجين ولدكِ هذا خلاص سااار ف الـ 30
ام خاااالد بخبث: خليني الاقي وحده غنيه له و بعدين يسير خييير !!
مزون بسخريه: مرا في وحده غنيه بترضى بولدكِ ذا
خاالد وهو دااخل: وش فيه ولدها يعني !!
مزون بسخريه: سلامته والله زينه الرجاال مافي مثله إثنين
خاالد ببرود وهو يجلس ع الكنبه: امي
ام خالد: هاا
خاالد: في بنت ببالي ابيها
ام خالد بدون مبالاه: مييين كمان ؟
خالد بهدوء: حلا
ام خالد بصدمه: نعم خير ان شاء الله تبي حلا بنت حاارس العماره ؟
خالد: ايه ابيها وش فيها يعني
ام خاالد بقهر: اخرتها بنت الحااارس !!
خالد بعصبيه: امي ترا وربي اني لو ما اخذتها ماني مااخذ غيرها " و بسخريه " اساساً مافي وحدة ترضى بواحد شغل ماعنده !!
ام خالد بقهر: جااء الشغل لحدك و انت رفسته برجلك
خالد وهو خاارج: انا قلت إلي عندي و بكرا بخطبها من ابوها
وخرج من الشقه
مزون: ههههههههههههههه يبي حلا امي
ام خالد بدون مبالاه: بكيفه هو إلي بيتزوج مو انا ياخذ إلي يبي خلاص انا غسلت يدي منه !!
مزون بقهر: بس تراها تجنن البنت بس صغيره كثير ع خويلد
ام خالد بدون مبالاه: ليه كم عمرها ؟
مزون بضحكه: 15 سنه
ام خالد بصدمه: عشتوا 15 ذي يبي يربيها ؟؟
مزون: ههههههههههههههه مادري عنه ولدك بس تراها متعلمه يعني عاادي تدرس ثالث متوسط قيد كذا مرا اشوفها عند ابوها عند الباب
ام خالد: يعني قيد كلمتيها من قبل ؟
مزون بسخريه: لا بس هي كانت تكلمني شوي يوم اخرج لباب العماره و ما الاقي تكسي يوديني المكان إلي ابيه
ام خالد ببرود: خليه بكيفه لو يبي ياخذ وحده عمرها 10 سنين هو حر
مزون: اممم عندكم فلوس المهر ؟؟
ام خالد وهي تقوم: انا ماني معطيته شيء هو يدبر نفسه بنفسه !!
..
تحت عند باب العماره
خالد ببرود: خلاص يابنت بتزوجتكِ انكتمي
حلا وهي تبكي: حرام عليك خااالد ليش تسوي فيني كذا
خالد بقهر: يابنت النااس حلفت لك إني ما لمستك ولا سويت لك شيء
حلا بصراخ: كذاااااااااااااب اجل وش منومك جمبي
خالد: ههههههههههههههه والله حااله ترا انتي إلي جاايه مو انا
حلا بخجل: انا كنت احسبك ابويه " و بصراخ " بس اكيييد انت سويت حااجه اكيييد
خالد بقهر: وربي يَ حلا لو ماتسكتين لقول لابوك و لا اتزوجتكِ ولا هم يحزنون
حلا بخوف: لا خلاص اسفه والله اسفه
خالد وهو يقرب منها و يبوس خدودها: إيه كذا تعجبيني شااطره !!
وراح من عندها
و حلا سرحاانه فيه و ف البوسه إلي باسها هيا
حلا: وي يجنن الرجال هذا , اوفففف استغفر الله انا اش افكر فيه ياولي من ابويه لو جاء و شافني هينا
و دخلت بسرعه لفرفة ابوها إلي عند الباب ., !!
.,
{
حلا عمرها 15 سنه لزوزه مرا بيضه و عيونها سود واسعه شعرها طويل اسود و ناعم خشمها صغير و فمها وسط تدرس ف 3 متوسط ماعندها لا اخوان و لا اخوات وحيده ابوها امها اتوفت وهي تولدها فقيره و ع قد حالها ابوها يشتغل حارس للعماره و البيت حقه زي الملحق لاصق ف العماره } .,

و انسدحت ع السرير و سارت تتذكر قبل اسبوع اش سار لها
جات من المدرسه ف الظهر تعبانه و ماتشوف شيء من النوم
دخلت ع بيتهم و على طول ع الغرفه الوحيده ف البيت و فسخه عبايتها و انسدحت ع السرير و راحت ف نوووم عميق
و يوم صحيت قريب المغرب شاافت شخص ناايم جمبها انفجعت و من خوفها جلست تصيح
و مسكين خاالد من الفجعه قاام: هااا اش فيه اشبك يابنت
حلا بخوف وهي تروح لحافه السرير: بسم الله الرحمن الرحيم !! انت انساان و لا جني
خالد وهو نعساان: هههههههههههههههههههههههههههههههههههههه لا جني
حلا وهي تقوم و تضربه ب المخده: عمى بسم الله قووم اخرج برا انت اش جاابك هينا اش سويت فيني حرام عليك ياويلك من ربي ليش انت كذا اش هذا وربي مايسير ,,,,,
خالد بحده: عشى مستجل اسكتي يابنت النااس ماسويت لك شيء انا انتي إلي جاايه لي
حلا بصراخ: كذاب انا جيت من المدرسه تعباانه بناام انت إلي اش مدخلك غرفتي و ناايم ع سريري
خالد وهو يقوم: وجع ارخي صوتك لا يجي لك ابوك و يلعن جدفك !! انكتمي
حلا بقوه: اطلع برااااااااااااا
خرج خاالد من البيت وهو يضحك عليها و ع تفكيرها اصلاً ماسوى لها شيء اما عليها تفكيييير !!
..
رجعت من سرحاانها ع صوت جواالها القديم يدق بنغمه مخصصه لصاحبتها
و جلست ترد عليها .,
..
اما عند خاالد إلي رااح من عند حلا وهو طفشاان من عيشته يبغى يدور له شغل
و هو ف السيااره جلس يتذكر احداث شوفته لحلا قبل اسبووع
اصلاً هو كاان جاي لابوها لانه يبي منه يشووف شيء ف الجواال مو عاارف له
و خااالد كان نعساان و ابو حلا بطيبه قاال له روح ناام و انا لاخلصت شغلي جيتك و نسي مسكين انه بنته حلا لجاات من المدرسه على طول تروح تناام ف غرفتها
وخاالد ماعنده وقت على طول رااح للغرفه و حط رااسه و ناام
عجزاان يطلع درج العمااره و يروح بيتهم ~.~
و بعده صحي ع صرااخ و رجه حلا .,
و لما خرج شااف ابو حلا و هو يعتذر منه إنه ماجاء و اتأخر عشان صااحب العماره جلس يتفااهم معاه ع كم شغله
و حمد ربه انه ماشك ف موضوع بنته و لا سأل عن شيء .,
و بعدها ضحك ضحكه عااليه ف السيااره على ذكرى حلا .,
..
إنتهى البارت الـ 24 .. ~
ابغى اشوف توقعااتكم و كل إلي ف باالكم اكتبوه .,
دمتم,

 
 

 

عرض البوم صور اسطورة !   رد مع اقتباس
قديم 24-07-12, 12:48 AM   المشاركة رقم: 25
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: May 2011
العضوية: 224710
المشاركات: 3,261
الجنس أنثى
معدل التقييم: اسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1223

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اسطورة ! غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اسطورة ! المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

{ الـبـآإرت الـ 25 و الآخييييير } ..
..
مرت سنة والعين يعشقها السهر
ومرت سنة والشوق باقي ما انمحى
ومرت سنة والقلب ذابحه الهجر
ومرت سنة والهجر عيّا ما استحى
ومرت سنة ومرت سنة وأنا أنتظر
ومرت سنة والوصل نايم ما صحى
ومرت سنة ما جا من الغالي خبر
ودارت عليا حّب المحبّين الرحى
ومرت سنة صابر وعذري بالصبر
شماتت أصحاب الشوارب واللحى
وعيونه السود وشفايفه الحمر
وجديل يضىفي فوق متنه لا انتحى
وصدرِ يسد الليل من نور القمر
وخدِ يسد الصبح من شمس الضحى
ومرت سنة واخاف لا يروح العمر
وأنا أنتظر والشوق باقي ما انمحى

..
و مرت سنه كاملة ! } .,
تولين بخوف: خالتي مو كأنه بدري لسامالي 5شهور من تطلقت
ام إياد: ليش بدري عادي شوفي الرجال إلي تقدم لكِ مافي احسن منه لا ترفضيه و بعدين يروح منك
تولين بتوتر: طيب ع شرط
ام إياد بملل: ايش ؟
تولين: إآممم نسوي ملكه بعد شهرين يعني خطوبتي تكون سكيتي بس ما ابغى احد يدري طيب
ام إياد بصدمة: والله عجبي يمكن الرجال ما يبغى
تولين بقهر: والله ما يبغى بكيفه مو لازم
ام إياد ببرود: طيب اشوف امه و ارد لكِ خبر
تولين: اوكي
خرجت خالتي من عندي و على طول دقيت ع ريناد
ريناد بهدوء: اهلين تونه
تولين بستعجال: اهلين رنود ترا انخطبت اتخيلي انا لسا ماليا 5 شهور مطلقه اش رأيكِ ف الموضوع تتوقعي الشرط إلي قولته لخالتي بيرضى عليه و و و و
قاطعتها ريناد بصراخ: وجع بشويش وش ذا مافهمت ولا شيء حبه حبه يَ بنت
تولين بتوتر: انخطبت !!
ريناد بفرحه: والله واااااااااااي مبروك يَ قلبي و روحي و عمري انتي
تولين بقهر: مااالت عليكِ ما ابغى لا قلبك و لا عمرك ولا روحكِ " بخبث " خليه لعباادي
ريناد ببرود: مااالت عليكِ جد ماتنعطين وجهه
تولين بلا مبالاه: المووهم اش رأيكِ ف الموضوع ؟
ريناد بهدوء: عاادي و افقي فين المشكله ؟
تولين بخوف: لا انا قلت لخالتي يخطبني عاادي بس نسوي ملكه و شبكه بعد شهرين ؟
ريناد بستغراب: خييير يختي ؟ و السبب يعني
تولين بحزن: كذا بس احس اني آإآإ
ريناد بهدوء: مانسيتي معاذ لسا ؟
تولين بهدوء: ايوا
ريناد ببتسامه: طيب بس ان شاء الله يرضى إلي متقدم لكِ ., إلا اش اسمو ؟
تولين بفشله: ههههههههههه مادري والله
ريناد بقهر: جد ساعات تكونين غبيه بدرجه فضيعه , و يلا يَ حلو اسمع صوت الباب شكله عبادي رجع
تولين بحب: طيب سلميلي ع إثار ياحوبي لها " بخبث " و ع عبادي كمان لو سمحتي
ريناد بقهر: وجعع يا بقره بااي
تولين: هههههههههه سلمي ع إثار لا تنسي بايو
و سكرت منها .,
بعد ماخلصت مكالمتي مع ريناد خرجت للشرفه و شفت حديقة الفله الواسعه و اتذكرت يوم طلقني معاذ
اعتذر مني و ساامحته و قلت له إني مسامحته من زماان كمان , انا مستحيل احقد عليه يكفي اتزوجني و ستر عليا لو احد غيره و لا فكر فيني حتى ,
بس قلت له شيء ابغااه ينتبه له داايم إنو مو
كل جرح يطيب من عذر عادي و ماكل غلطة عذرها اليوم مقبول ., !
و بعدها سكت و طلقني .,
صح حزنت و حزنت كثير كمان بس ارتحت وربي حسيت برااحه ما بعدها رااحه .,
اساساًَ انا ليش تزوجت معاذ ما ابغى الناس تتكلم فيني و تقول تولين فيها و فيها و فيها !! , و اصلاً مستحيل اتزوج كمان و انا اعرف نفسي اني مو بنت !!
والله مو نااقصه ., عموماً هي فتره من حيااتي و عدت و بمحيها من راسي تماماً
اللحين هو متهني مع مزون و عياله الله يهنيهم خلاص ما عاد انا شاايله ف قلبي لهم شيء !!
يكفي يوم اعتذر لي و حسيته صاادق من قلبه .,
ربي يساامحه هو و مزون ربي يساامحهم ان شاء الله
ع الرعب و الخوف و التوتر إلي عيشوني هو طولت الـ 5 سنين إلي ما كنت اعرف فيها شيء عنهم .,
..

مابعد النهاية ^^
مقتطفات من حياة كل شخص } .,

رينا بقهر: عمااد بشويش ع البنت
عماد: وي ماسويت لها شيء بس مسكتها
رينا بحب: ولو ذي بنوتتي اخاف عليها من نسمه الهواء
عماد بقهر: مااالت عليها
رينا بزعل: حرام عليك عمااد ذي البنت جلست اتعالج 3 سنين بس عشان اشوفها
عماد و هو يحضنها: امزح معااكِ يَ قلبي ربي يخليها لنا ولا يحرمنا منها
رينا بحب: امين يارب ولا يحرمنا منك
عمااد وهو يتذكر: يالله ياطولنا طواله عشان نسميها
رينا: ههههههههههههههه ايوا تتذكر طلعنا 100 اسم لها و ف الاخير استقرينا ع بيلسان
عماد: ههههه و انتي الصادقه
رينا: ياقلبي عليها بس
ابتسم عماد لها وهو يشوف بنته الصغيره فحضن امها ناايمه بكل هدوء و دعاء ف قلبه إنه ربي يحفظ له بنته و رينا من كل شر
رينا بنص عين: في اش تفكر ؟
عماد: ههههههههههههه مافي شيء والله بس اقول الله يحفظكم يارب
رينا بحزن: عماد انت عادي تكفيك بيلسان و لا لأ ؟
عماد بحب: انتي لوحدكِ تكفيني
رينا بحب مُماثل: ربي لا يحرمني منك
..
عبادي بصراخ: ريناااااااااااااااااااد
ريناد وهي جاايه من المطبخ: نعم
عباادي بقهر: فيييين الملف إلي حااطه فوق التسريحه
ريناد بتناحه: ليش الملف مهم ؟
عبادي بستغراب: ايوا فيه فواتير البيت
ريناد بخوف: هاا مادري ماشفته
عبادي بشك وهو يقرب منها: متأكده
ريناد بتوتر: آإآه
دخلت عليهم إثار و معاها الملف
إثار ببتسامه: ماما شوووفي كيف لسمي احلى من حق زيودي صح " لسمي - رسمي ماتنطق الراء لسا ^^ "
عبادي بقهر: ليش اخذتي ذا الملف
إثار وهي تجي عند ابوها و تحضنه و تطنش كلامه: احووبك بابا
عبادي بحب وهو يشيلها: و انا اكثر يَ روح بابا انتي
ريناد بقهر: وي عشتوا و انا شوي و تاكلني يوم تسأل عن الملف و يوم تعرف إنه مع إثار سكتت
عبادي و هو يحاوطها مع اكتافها: وه بس عليك تبيني اخااصم بنتي اجل
ريناد بزعل: و انا بطقاق
عبادي: ههههههههههههههههههههههههه
ريناد غصب عني ضحكت مع ضحكته: هههههههههه
زياد: ماما ثووفي
ريناد: ههه هلا يا عيون ماما انت كمان تعرف ترسم
زياد: ايوا
عبادي: ربي يخليهم
ريناد حب: امييين
..
لين: هههههههههههههههههه بندر خلاص حرام عليك شوي و يموت الولد
بندر بخوف: بسم الله عليه لا تفاولييين
لين: ههههه طيب سيبه لا تجلس تنااحسه
بندر: ههه طيب إلا اقول دحومي
عبد الرحمن بقهر: هااا
بندر: هوا الشيطان ف بير كذا ترد ع ابوك
عبد الله: هلا بابا ياروحي
بندر: ههههه تعجبني والله
لين: ماالت عليك انت و ولدك لا تعلمه يسوي كذا بس
بندر: ابشري , " و بغمزه " اقول دحومي
عبد الرحمن: نعم
بندر: ما تبغى كذا اخت حلوة
عبد الرحمن بسرعه: إلا ابغى
لين بخجل: بندر اسسسكت
بندر: هههههههههه ابشرك بعد سبعه شهور بالزبط ماما بتجيب لك احلى بنوته
لين بخجل: ماندري إذا كانت بنت ولا ولد
بندر بحب: إلا يجي من الله حياه الله اهم شيء يكون منك
ابتسمت لين بحب لهذا الإنسان إلي ملك قلبها و كل شيء فيها .,
..
تولين بهدوء: على راحتك
راكان بطيبه: طيب نااقصك شيء تبغي شيء
تولين بحب: سلامتك والله
راكان بزعل: طيب ليش اشووف شكلكِ زعلانه و مهمومه
تولين و الدموع تجمعوا ف عيوني: ما ابغاك تساافر
راكان بحب: ياقلبي ع الحساسه وربي مو مساافر إلا معاك انتي و ولدك روحي جهزي شنطكم
تولين بصدمة: جد راكان بتاخذنا
راكان: إيه جد ياعيون راكان هو انا اقدر استغني عنكم يلا بسرعه
تولين بحب: يسعدك ربي طيب بس دقااايق اشوف الشنط و اجي
طلعت فووق و شفت ولدي حبيبي براء جاالس يلوون ف الدفتر
تولين بحب: بروو
براء: هاا
تولين: هههههه يلا تعاال بابا بياخذنا معااه
براء: تيب
جاء عندي و شلته و لبسته و عبيت شنطتي بسرعه و نزلت لـ راكان
راكان بستعجاال: يلا تولين ما بقي وقت
تولين: اووكي يلا خلصنا
جاء راكان و شاال مني براء و باسني ع خدي و خرجنا من بيتنا ع المطار .,
"
هذا هو الرجال إلي تزوجته راكان عمره 35 سنه طيب مافي اطيب منه ماعمري شفت بحناانه و كرمه يكفي انه يحبني و يحب ولده براء موت هذا اهم شيء ف حياتي كان متزوج قبلي و زوجته ماتت و لا جاابت له عياال و عايشين انا و هو ف رااحه باال الحمد لله ., الله لا يغير علينا يااارب "
..
خالد ببرود: إيه و اموت فيها كمان
حلا بزعل: ليش طيب ياخالد دام انتَ حبها ليش تتزوجني مو حرام عليك
خالد بخبث: مو انتي إلي تبغيني اتزوجكِ عشان ابوك مايعرف إلي سويتيه
حلا بخجل و قهر: مو انت تقول انك ماسويت شيء
خالد بدون مبالاه: برضوا و إن يكن ,
حلا بزعل: طيب انت متزوجها و لا لسا يعني بتخطبها ؟
خالد: هههههههههههههههههههههههههههه
حلا بقهر: مافي شيء يضحك !!
خالد وهو يحضنها: حرام عليك والله لا مافي احد احبه و لا متزوجه ولا شيء
حلا بدموع: مافي احد تحبه !!
خالد بحب: غيركِ انتي و الدب إلي ف بطنك
حلا: احسب كمان
خالد ببتسامه: قومي خلينا نخرج
حلا: فييييييييين ؟
خالد: فين تبغين تروحين ؟
حلا وهي تفكر: آإمممم ابغى اروح الـ بحر
خالد: اوكي من عيوني امشي بسرعه يلآ
حلا: طيب البس عبايتي و اجي
..

البقيه عايشين حياتهم بهدوء محمد مخطوب لـ إكليل و زواجهم لا خلصت إكليل دراستها الجامعية
مزون و معاذ حياتهم عاديه و يغلب عليها البرود بعض الشيء لانو معاذ مانسي تولين بس كل ماتذكر إنها متزوجه دعاء لها ب الخيير و التوفيق عنده ولد و بنت .,
لينا نفس الشيء حيااتي عاديه مافيها ولا شيء بس ع الاقل عايشه براحه باال لانو تولين و لين سامحوني كثيييير ايام اتذكر فيها يزيد و ابكي و اتندم بس خلاص " لا فاات الفوت ماينفع الصوت " الحمد لله اهتديت و احس انه حيااتي احلوت ف نظري .,
وسن و رائد حياتهم حلوة مايعكر صفوها شيء .,
يزيد تزوج و مرتااح ف حيااته و عند ولد .,
ناصر و رسيل حياتهم يتخللها حب كبير و تفااهم و عندهم بنات تؤام ^^
و البقيه عايشين حياتهم بالحلوة و المره ^^
..

كلمة مني لكم ^^
اعتذر منكم ع اي تأخير بدر مني .,
و اعذروني إذا كانت النهاية مختصره نوعاً ما , مع انو اشوفها عادي يعني مو مختصره كثير خخخخ :p
و ابغى منكم رأيكم ع النهاية و كل شخصيه ^^
ادعولي بالتوفيق و انو الله يسهل عليا المرحله الدراسيه إلي امر فيها و انا بدوري بادعليكم بالتوفيق ^^
..
ختمت روايتي الثانيه على خييير الحمد لله
يوم الإثنين الموافق 16 / 4 / 1432 هـ
الساعه 3:10 ظهراً
..
و دمتم كما تُحِبون دوماً ., ~

 
 

 

عرض البوم صور اسطورة !   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
مقتول, اليوم, الكاتبة, خطيب, غلطة, عادي, عذرها, همسات, قلبي
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 01:00 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية