لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


ما كل جرح يطيب من عذر عادي و ما كل غلطة عذرها اليوم مقبول ، للكاتبة : همسات قلبي ..

السلام عليكم مساء الخير حبيباتي بنقلكم اليوم رواية جداويه وان شاء الله تعجبكم قراءة ممتعــــــــة روابط الرواية للتحميــــــــل ~

إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 22-07-12, 10:38 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: May 2011
العضوية: 224710
المشاركات: 3,261
الجنس أنثى
معدل التقييم: اسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1223

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اسطورة ! غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي ما كل جرح يطيب من عذر عادي و ما كل غلطة عذرها اليوم مقبول ، للكاتبة : همسات قلبي ..

 

السلام عليكم

مساء الخير حبيباتي

بنقلكم اليوم رواية جداويه وان شاء الله تعجبكم

قراءة ممتعــــــــة

روابط الرواية للتحميــــــــل


ما كل جرح يطيب من عذر عادي وما كل غلطه عذرها اليوم مقبول ~ وورد

ما كل جرح يطيب من عذر عادي و ما كل غلطة عذرها اليوم مقبول ~ تكست

 
 

 


التعديل الأخير تم بواسطة ♫ معزوفة حنين ♫ ; 24-07-12 الساعة 04:50 AM
عرض البوم صور اسطورة !   رد مع اقتباس

قديم 22-07-12, 10:39 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: May 2011
العضوية: 224710
المشاركات: 3,261
الجنس أنثى
معدل التقييم: اسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1223

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اسطورة ! غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اسطورة ! المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

{ بسم الله الرحمن الرحيم }
السلآم عليكم ورحمة الله و بركآإته ..
كيفكم حبآإيبي ؟!.
ان شاء الله تمآإمو
كووول عـآإم و انتو بخييير , وعيدكم سعيييد ..
بعد مانتهيت من تجربتي الاولى و روايتي الاولى { تصدق بسمتك والله تفرح خاطري الولهان , يطير من الفرح قلبي واصير بعالم ثاني }
جيت لكم بروايتي الثانيه ماكل جرح يطيب من عذر عادي وماكل غلطه عذرها اليوم مقبول .. ! ^_*
بإذن الرحمن تعجبكم ..
..
شلّت إيدين [ الصبر ] . . !


وماتتْ بـ طيشڪ (طفلہ )

ما تمنّتْ في يوم غير [ صدرٍ ] . . !

لازعلتْ ، جاب لـ ضيقها لِعبہ

ما تمنّتْ في يومْ غير [ قَلبٍْ ] . . !

لابِڪتْ ، ضمّها لـ / صدرهـ

ما درتْ إن قلبها [ اللعبہ ] . . !

وفي صدره هي { . . رغبہ

{الـبـآإرت الآول }

في السعودية منطقة جدة تحديداً وفي احد الاحياء الفقيره جداً وفي احد البيوت القديمه
كانت تشوف مع النافذة الاولاد وهم يلعبون كوره , على قد بساطه حياتها إلى انها تحبها و مبسوطه فيها اخوانها مو مقصرين معاها في شيء ولا جدتها إلى غصب عنها يوم تشوفها تجي البسمه لشفاتها , بس لو تقدر ترجع الزمن 5 سنين لوراء وتصحح غلطتها إلى مستحيل تتصلح إلى بشيء واحد بس ! , بس وين تلآقي هذا الشيء وين ! ,قطع عليها سرحانها صوت .. ~
ام سعود بصوت عالي: تولين يآإ تولين
تولين وهي تخرج من غرفتها و تروح جهت جدتها: هلآ يمه آإمري
ام سعود: ورآإك انتي جالستن في غرفتكِ ماتجين تتقهوين معاي
تولين ببتسامه: لا يمه ماحب القهوه انا
ام سعود: زين تعالي جلسي معاي هينا في الصالة
تولين: حاضر يمه
وجات جلسة بجمب جدتها وتشوف الـ t.v
..
{ عآإئلهـ محسن الـ,, الجد محسن متوفي من 7 سنين - و الجدة صالحة ام سعود }
ام سعود امراءة في الـ 60 من عمرها على كبر سنها إلى انها جميلة بيضة مره و طيبه لابعد درجه, زوجها توفي من 7 سنين عندها ولد واحد و بنت وحدة و لدها الكبير سعود عمره 50 سنه زوجته متوفيه إلى هي ام تولين وتزوج بعدها حرمه ماتهتم في احد , بس انه يموت فيها مايجي عند امه إلى كل 3 شهور مره ! , وبنتها إيمآإن عمرها 40 سنه متزوجه و منشغله مع زوجها و عيالها بس تجي عند امها كل اسبوع تقريباً .. ! }
..

{ في آإحد افخم الآحيإآء في بيت سعود الـ,, }
محمد: يبه ابي فلوس
ابو محمد: خذ ومد له 5000 ريال
محمد: زين يلآ انا خارج سلآم
ام محمد: وين بتروح ؟!.
محمد: مواعد الربع بروح عندهم في الإستراحه
ام محمد بغير مبالاه: طيب
لينا بدلع: مآإمي
ام محمد: هلآ حبيبتي
لينا: بروح عند صديقتي الساعة 8 او 9 ممكن ؟!.
ام محمد: اكييد قلبي روحي
راحت لينا عشان ترتب نفسها ,
لين بغضب: امي
ام محمد: وش امي بعد اقول خليك زي اختك سنعه
لين بسخريه: الله ياهي سنعه
ام محمد: لين احترمي نفسك
لين وهي تقوم: خلآص بروح
ام محمد: روحي تفكيني من شرك احسن
راحت لين ع غرفتها وهي تتأفأف من عيشتها !
..
{ عائلهـ سعود الـ,, - الاب سعود 50 سنه على كبر سنه إلى انه وسيم ويهتم في نفسه كثير وغني لابعد درجه عنده الكثير من الشركات , الام مرام 45 سنه انسانه مايهمها غير نفسها فقط ماتحب احد من عيالها غير لينا .. ! ,
تولين بنت سعود من مرته الاولى عمرها 23 سنه كلمة تجنن قليلها في حقها , جسمها ريآإن و بشرتها بيضه و ناعمه و شعرها قاصته فكتوريآإ و لونه اسود ملآمح وجهها جذابة لابعد درجه , ولد سعود من مرته الثانية محمد عمره 21 سنه مزيون ع الاخر و سمور شوي وجسمه حلو وجذاب هو الثاني كمان , بناته التؤام لين و لينا حلوين مرا بس مايشبهوا بعض ابداً لين تجنن مره نسخه من ابوها بيضه و جسمها حلو و طولها مناسب لها و شعرها اسود طويل , ولينا حلوة مرا بس تشببه امها اكثر بيضه و شعرها قصير لحد رقبتها لونه اسود و عنونها وساع وجسمها حلو ومدلعه مرا و تكره لين كثير .. ! }
..
{ في الإستراحه - عند محمد و اخوياه }
محمد بضحكة: وينه اخوك الغامض و الغريب ذا
عمآإد: مادري عنه ياخي ذا الرجال هالك نفسه شغل مايحب يكلم احد بسم الله
محمد: ههههههههههه غريب اخوك ذا , بس تصدق
عمآإد: ايش
محمد: انا ماذكر انه كان كذا تغير قبل 3 سنين تقريباً
عمآإد: إيه ياما سألته وش فيك يقول { و يقلد صوته البارد } مالك شغل
محمد: هههههههههه غريب اخوك ذا بجد
معآإذ: إيش فيني انا
محمد بفجعه: بسم الله , هو انت تطلع زي ابليس كذا
معآإذ ببرود:إيه وش تقولون عني
عمآإد: سلآمتك ياخوي ولا شيء
معآإذ: إيه احسب بعد
محمد: اقول عماد
عمآإد: هلآ
محمد: تعال معاي بروح المول
عمآإد: اوكي يلآ , و إلتفت ع معآإذ انت ماتبي تروح
معإآذ ببرود: لأ
عمآإد: اوكي ع راحتك حنا ماشيين سلآلآم
معآإذ: سلآم
خرجوا عمآإد و محمد من الإستراحه و جلس معآإذ يفكر و يتذكر المآإضي التعيس إلى يحسسه بالذمب ليومه هذا !
مو مرتاح في عيشته و هو ظلم ! , ياما حاول يلآقي الشخص إلى ظلمه بس كل محاولاته دوم تكون فاشله ..
معآإذ وهو يتنهد من قلب: آإآإه يآإرب رحمآإك , وين الاقيها ذي
قام من مكانه و طلع بكت دخانه و جلس يدخن و خرج من الإستراحه و راح ع سيارته و جلس يلفلف في الشوارع ..
..
{ في بيت ام سعود - الصالة }
ام سعود: تولين
تولين: سمي يمه
ام سعود: والله إني ماحب هذا الشيء بس وش السوات ماعندنا لا سواق و لا خدامه
تولين ببتسامه لانها عارفه طلب جدتها: ههههه يمه موال كل مرا يلآ هاتي الفلوس وانا بروح
ام سعود: زين يابنتي بس انتبهي الله يخليكِ لا تروحين منا ولا منإآ ترا عيال الحرام كثار هذي الايام ,
تولين: زين يمه
مدت ام سعود الفلوس إلى كانت 30 ريآإل بس عشان تشتري من البقالة إلى جمبهم ماتبعد عنهم شيء ,
تولين بعد مالبست عبايتها: يلآ يمه انا خارجه
ام سعود: انتبهي ع نفسكِ يمه
تولين ببتسامه: هههههه يمه ترا البقالة جمبنا وش فيك
ام سعود: ولو الحرص واجب
تولين: طيب يلآ باي
خرجت من باب بيتهم و دقايق وهي في البقالة جلست تشتري لهم حليب و لبن و خبز و ... الخ
..
عند معآإذ وهو يلفلف بالسياره دق عليه ابوه
ابو معإآذ بعصبيه: معإآذ 5 دقايق وتجي البيت بسرعه
معآإذ ببرود: طيب
وهو يلف بالسيارة شاف الحي الفقير مرا , شده وقال خلني اروح اشوفه
سآإر يمشي بالسيارة في الشوارع الضيقه , و العيال الصغار يوم شافوا سيارته سارو يطالعون فيها بإعجاب , لانها كانت فخمه حييل
وهو يلف بسياره في الحي , شاف بقالة و نزل يشتري منها مويه
دخل و راح جهت المشروبات ويوم كان يمشي صدم في تولين
تولين بخوف: اسفه اخوي مانتبهت
معآإذ ببرود: لا عادي
راحت تولين بسرعه جهت المحاسب حاسبة ع اشيائها و خرجت بسرعه
معإآذ اشترا المويه , ويوم خرج شاف البنت إلى صدم فيها تدخل بيت كان مرا باين عليه انه قديم و حالته حالة
طنش الموضوع وراح ع البيت , وهو عارف ابوه ايش فيه .. !
..
في آإحد افخم الاحياء و ارقاها .. في قصر ابو معآإذ الـ,,
او معإآذ: شوف يامعاذ بعطيك مهله شهر واحد بس , يا تخلي امك تخطب لك لا وربي اخطب لك بنت خالتك
معإآذ ببرود: زين خلآص
ابو معاذ بحنيه: ياولدي انا ابي مصلحتك لا تزعل من كلآمي , بس مامضى من العمر مايرجع وانا ابي اشوف عيالك قبل ماموت
معآإذ: الله يطول بعمرك يايبه ,
ام معإآذ: شوف إذا انت في بالك احد معين , ولا نخطب لك بنت اختي
معإآذ ببرود: زين , بس بجلس افكر طول هذا الشهر
ام معاذ: طيب مو مشكلة
قطعت جلستهم و كلآمهم رآإمآإ وهي جايه تمشي بدلع و جلست جمب اخوها
رإآمآإ: كيفك خيو العزيز ؟!.
معآإذ ببرود: تمام
رإآمآإ: مالت عليك
معآإذ طنشها ..
جات لهم رند هي تجري وجلست في حضن معاذ بكل برائه ودلع
رند بدلع: كيفك معوذي ؟!.
معإآذ ببتسامه: هلآ حبيبت اخوك بخير بشوفت و جهك القمر
رند وهي مستحيه: شوكرآإ
معآإذ ابتسم ع برائتها و باس خدها و استأذن من اهله و طلع ع غرفته
..
{ عائلهـ عبد الرحمن الـ,, - الاب عبد الرحمن عمره 55 سنه طيب و حنون وغني مرا و اهم شيء عنده عياله - الام بدريه 43 سنه طيبه و تحب عيالها موت بس شديده وتنحب ع طول ,
الولد الكبير معآإذ عمره 28 سنه مزيون حده شعره اسود لرقبته و عنونه سود و مكحلة سمارة مرا حلو و جسمه معضل , و***وكته رهيبه عنده سر زغنون بنكتشفه مع الاحداث .. ^_^
رآإمآإ 24 سنه مخطوبه لواحد من برا العائله تحبه كثير و هو يموت فيها , تجنن مرا كل شيء فيها نآإعم و هادئ ,
عمآإد 21 سنه صدق محمد الروح باروح يدرس في الجامعه قسم هندسه حليوه مرا معضل شوي و طويل وفيه غمازة في خدة اليمين دمه خفيف كثير و هو الفرفوش دايما في الجمعات .. ^_<
رند كتكوته العائلهـ عمرها 5 سنين تجنن حدها دبدوبه شوي و خدودها دايم حمرا و عندها غمازات جايه روعه عليها و بريئه حدها تحب معاذ مرا و هو يموت فيها .. ^_^
..
{ في بيت ابو سعوود الـ,, - غرفة لينا الساعة 8 ليلاً }
غرفة نوم قمه في الفخامهـ خليط اللونين الوردي و السمآإوي سرير كبير ابيض فيه ورود ورديه يكفي شخصين و تسريحهـ حلوة متوسطهـ الحجم و مكتب و لاب وردي و حمام { اكرمكم الله } ,
كانت لينآإ مسترخيهـ ع سريرها و الجوآإل في يدها تحاكي حبيبيها
لينا بدلع: لا سوري ماقدر
بندر: وليش ياقمر
لينا: آإممم ممكن نتقابل في المول بس شقه نو
بندر بهدوء: اوكي , اليوم الساعهـ 9 ونص نتقبال في مجمع الـ,,, اوكي
لينا بدلع: طيب حبيبي
وسكرت منه وهي مبتسمه و راحت ع الحمام { اكرمكم الله } , تآإخذ لها شآإور و تلبس عشآإن تروح المول ,
..
عند بندر
بندر بسخريه: طحتي و محد سمآإ عليك يا اخت محمد ,, !
نآإصر: بندر ماله داعي تأذي البنت , المشكله بينك وبين اخوها
بندر بخبث: لا والله فالتين اختهم وهي إلى رقمتني موب انا , تستاهل مايجيها ومحمد خليه يسير رأسهـ في الارض .. !
نآإصر: من متى تكلمها انت
بندر: 8 شهور
نإآصر: اهآإ , بس اسمع ترا اهلها ناس بطارا صدقني بيسون لك مشكله لو دريوا انك معاها
بندر: هههههههههههه وش بيسون يعني , وانا بنتقم منها بسبب اخوها
نآإصر: الله يهديك كيفك انت حر
بندر اكتفى ببتسامهـ., !
..
{ في المجمع عند لينا & بندر }
لينآإ بدلع: خلآص بندوري انا ماشيهـ
بندر: وين لسآإ خليك شوي
لينآإ: لا السواق ينتظرني برآإ
بندر بخبث: طيب انا اوصلكِ
لينآإ: آإآإممم اوكي
خرجوا من المجمع و ركبت لينآإ السياره مع بندر
وهم في الطريق
لينآإ: بندر هذا مو طريق البيت .. !
بندر بسخريه: طبعاً مو طريق البيت , ليش جاء على بالك بوديكِ بيتكم ..
لينآإ: بندر اقول لك رجعني بيتنآإ لا يحصل لك شيء مايعجبك
نبدر بحدة و صوت عالي: كان فيك خير افتحي فمك
لينآإ سكتت من الخوف
وصل لعند عمآإره في حي متوسط نوعآإ مآإ
بندر بحده: انزلي
لينآإ: مو نازله
بندر بهدوء: يعني اسحبك مع شوشتك و انزلك
لينآإ: خلآص طيب حنزل
دخلوا ع الشقة ويوم جاء بندر بيسكر الباب دفته لينآإ بكل قوتها وخرجت و راحت بسرعه ع الشارع و اخذت لها ليموزين وراحت
بندر يوم دفته صدم في الباب بقوة آإلمته وماقدر يلحقها ..
..
{ في بيت عبد العزيز الـ,, - غرفة المعيشة }
عبد العزيز بهدوء: آإيمآإن
آإيمان: هلآ
عبد العزيز: اخوك مايبي يجيب بنته عنده يعني ؟!.
آإيمآإن بحزن: لا يقول مايبيها , وربي ياعبد العزيز كلمته كذا مرا بس مو راضي
عبد العزيز: طيب جيبي امك و تولين عندنا , البيت كبير و الخير كثير
آإيمآإن: والله فكره ولا احسن , بس امي اعرفها عنيدة ماترضى تجي
عبد العزيز: حاولي فيها ان شاء الله تجي , كمان تولين مسكينه البنت تطفش لوحدها لكن هينا تجلس مع بناتك و تنبسط ان شاء الله
آإيمآإن: طيب اليوم نروح عندهم و نشوف
دخلت عندهم ريناد
رينآإد بدلع: بابا
عبد العزيز بضحكة: عيون بابا
رينآإد: تتريق عليا
عبد العزيز: ههههههههههه , إلى كبرك تقول يبه وانتي بابا
رينآإد: ههههههههه عادي ادلعك
عبد العزيز: الموهم ايش تبين ؟!.
رينآإد وهي مبوزه: ولدك مو راضي يوديني عند تولين
عبد العزيز: ولا يهمك اصلاً اللحين إحنا بنروح عندهم
رينآإد بفرح: يس , اجل بتصل عليها قبِل
خرجت من غرفة المعيشة , وراحت ع غرفتها في الدور الثاني ..
فتحت الباب بسرعه و جلست ع السرير و دقت ع { تؤام روحي }
رينآإد برجه: مرحبآإ تووونه
تولين برجه زيها: هلآلآلآ رمانه
رينآإد: هههههههههه كيفكِ ياقمر ؟!.
تولين: تمآإإإإإإم وانتي
رينآإد: تمام , الموهم ترا بنجي عندكم بعد شوي
تولين بفرحه: وه ياقلبي حياكم واللهي
رينآإد: اجل يلآ اخليك بروح اتجهز
تولين: اوكي سي يوو
رينإآد: سسي ييو
وسكرت منها و راحت ع التووليت اخذت لها شإآور سريع و خرجت لبست لها بنطلوون اسوود سكيني و بلوزة سبونج بوب و كاب و شووز { اكرمكم الله } و ربطه حلوة و حطت لها قلووس و بلشر و كحل .. ~
نزلت من غرفتها في الدور الثاني ع الصالة و شافت إيآإد
آإياد بسخريه: على وين ياسفنجه
رينآإد بقهر: ع المريخ انتَ ايش لقفك
إيآإد: اسأل بس قلت يمكن تبغيني اوصلك
رينآإد بدلع: لا شكرا بابي بيوديني
إيآإد: ليش وين بتروحي ؟!.
رينآإد وهي ماشيه: بيت ستو
إيآإد: اها
راحت رينآإد ع غرفة المعيشة وشافت ابوها لابس ثووب اسود و شمإآغ ابيض و شكله مرا رزه
رينآإد: وآإآو بابي ماشاء الله عليك تجنن
عبد العزيز بضحكة: تسلمي
رينآإد: ياربي بروح اشووف ماما وينها
دخلت عليهم إيمآإن وهي لابسه عبايتها: يلآ انا هينا
رينآإد بستغراب: وين إكليل ؟!.
عبد العزيز: وداها اخوك
رينآإد: اها فروس يعني
عبد العزيز: يلآ مشينا
خرجوا من فلتهم متوجهين ع بيت ام سعود .. ~
..
{ عائلة عبد العزيز الـ,, - الاب عبد العزيز عمره 44 سنه طيب و حنون وغني مرا وشكله رزه ويبان كأنه في الـ 35 ومايرفض طلب لعيالة , الام إيمآإن عمرها 40 سنه حلوه مرا وجسمها جونآإن و طيبه بالحيل و دكتورة في الجامعه ,
البنت الكبيرة رينآإد عمرها 23 سنه و اخت تولين من الرضاعة .. ^_^ حلوه وفاتحه كثير و شعرها لونه بني و قاصته كاريه و عنونها وساع وبنيه و جسمها جونآإن و عندها غمازة في خدها اليمين , إيآإد عمره 21 سنه ابيضاني و جسمه معضل شوي و ملآمحه حاده وجذاب مره يدرس في الجامعه , فآإرس عمره 19 سنه اولى جامعه مملوح حدة و اسمراني شويه و ملآمحه مرسومه رسم و فرفوش مرا و ماشي ع الموضه ~.~ , إكليل عمرها 17 سنه ثاني ثانوي كل شيء فيها بيبي فيس وجذابه و جسمها ريآإن و تحب فارس مرا .. ^_* }
..
{ في بيت ام سعود - الصالة }
إكليل: ههههههههههههههه جد ياشيخه
تولين: هههههههه ايوا واللهي جد
إكليل: فشله مسكينه تلآقين البنت بغت تموت
تولين: وانتي الصادقة
قطع عليهم كلآمهم دخول ام سعود
ام سعود: تولين سويتي القهوة وانا امك
تولين: ايوا يمه سويتها
ام سعود: زين اجل لجات بنيتي فتحوا لها الباب و دخلوها المجلس
تولين: طيب
إكليل: تونه
تولين: هآإ
إكليل: هويتي في حب رجآإآإل , الموهم لجات امي نبغى نروح مجمع العرب
تولين: وجعووه بلآ رجآإل بلآ بطيخه , طيب لجات خالتي يحلها الف حلآلآل
فجأة سمعوا صوت جرس الباب راحت تولين بسرعه و فتحت الباب دخلت امها الثانية و ابوها و اخوانها .. ^_^
بعد مادخلوا المجلس
ابو إيآإد: كيفك يابنتي ؟!.
تولين ببتسامة: بخير عمو
إيآإد: اقوول تونه
تولين: ههههههه هلآ
إيآإد: اختك المخفه إلى جمبك ذي و يأشر ع رينآإد , بتروح المول بتروحي انتي ؟!.
تولين: هههههههههههههههه ايوا قالت لي إكليل قبلك
إيإآد: الله ماشاء الله ع اللقافة ..
ابو إيآإد اشر بيدة حركة لريناد و فهمتها ..
رينآإد: تعالوا نروح الصالة عند الـ t.v احسن مو
فإآرس: ايوا يلآ
خرجوا من المجلس و التفت ابو اياد لام سعود يحاكيها
ابو إياد: خالتي
ام سعود: هلآ ياوليدي آإمر
ابو إياد: مايامر عليكِ ظالم , طلبتكِ ياخالتي تعالوا سكنوا معاي في فلتي
ام سعود: لا يا ............. وقاطعها ابو إياد
ابو اياد: والله ياخالتي مافيها شيء تولين و بتجي عند اخوانها و مافي احد بتغطي عليه او شيء والبيت ياكبره فيه 5 غرف وربي ذي فاضيه ياخالتي تعالوا عندنا
ام سعود: بس
ام اياد: لا بس ولا شيء يمه , تعالي عندي و وعد مني إذا ماعجبكِ الجو ترجعي
ام سعود: طيب جزاكم الله خير اجل , بس اول شيء شوفوا تولين إذا موافقه ماعندي مانع
ام اياد بفرحه: طيب يمه ان شاء الله مايسير خاطركِ إلى طيب .. ^_^
في الصالة عند البنات ..
ريناد: يلآ إياد ودينا
إياد: اوكي يلآ امشوا
تولين: امممممم يلآ طيب
لبسوا ريناد و تولين و إكليل عبيهم و راحوا مع إياد لمجمع العرب ,, ~
..
{ في بيت ابو معاذ الـ,, - الصالة }
راما: اممممممم طيب انتَ تبغاها ؟!.
معاذ ببرود: لا طبعاً ! هو في احد يحب بنت خالتكِ المدلعهـ ذي
راما بقهر: معاذ طيب ايش اعمل لك انا قلت لك ياتاخذ بنت خالتي ياصاحبتي
معاذ: خلآص بروح اقول لابوي باخذ بنت خالتي
راما: طيب ع راحتك
فجأة شافوا باب البيت ينفتح و يجي منه ابو معاذ
دخل وسلم ع عيالة و جلس ع الكنبة ..
معاذ ببرود: يبه خلآص انا قررت اخذ بنت خالتي
ابو معاذ بفرحة: طيب كويس كذا , بكرا العصر تروح امك عشان تخطبها لك
معاذ: طيب يلآ انا بروح الشركه
راما بملل: ياذي الشركه ترا الساعة 10 الليل ياحبيبي
معاذ: عادي
وخرج من الصالة متوجه ع شركته يضيع فيها وقته ,,
..
في مجمع العرب عند تولين و شلتها خخخ ^^
إياد بملل: توونه
تولين: ها
إياد: يلآ بنروح اصحابي ينتظروني في الإستراحه
إكليل: طيب روح فارس بعدين يرجعنا
إياد: اوكي اجل انا ماشي
ريناد: سي يو خيو
راح إياد من عندهم وراحوا هم بعد ماشتروا لهم كم شيء , ع جهة المطاعم اخذو لهم من ماك { ماكدونالدز }
ورجعوا ع البيت مع فارس ,, ~
..
{ صباح يوم جديد - في شركة عبد العزيز الـ’’‘‘ }
السكرتير قصي: استاز ابو فيصل بدو يكلمك
عبد العزيز: اوكي
دخل ع مكتب عبد العزيز رجال في الـ 38 من عمره !
ابو فيصل بهدوء: مرحبا عبد العزيز
عبد العزيز: اهلين إبراهيم ,,
ابو فيصل بغرور: انتَ عارف سالفة تزوير الملفات على ماعتقد
عبد العزيز " ماعده وقت ياكافي ع طول انت عارف السالفة ": إيه اعرفها ,
ابو فيصل بتكبر: حلين ياعبد العزيز , يا تفلس انتَ و شركتك , يا ...........................
عبد العزيز فتح عيونه ع وسعها: بس إبراهيم , مو ذنبي
ابو فيصل: صبرت 8 شهور ع السالفة ترا بسبب غلطتكم في تزوير الملفات او غلطت صاحب التزوير بصفة ادق خسرت 2 مليون , لا يكون في بالك انها ريالين ياعبد العزيز
عبد العزيز: طيب اعطيني مهلة اسبوع و ارد لك خبر
ابو فيصل: طيب زي ماتبي يلآ فمان الله
عبد العزيز: فمان الكريم
خرج ابو فيصل من المكتب , وخرج عبد العزيز بعده ع طول و كلم السكرتير قصي يلغي كل الإجتماعات لليوم ابداً مايقدر يركز وجات على راسه مصيبه ياكبرها ,, !
..
هذإآ البآإرت الآول حبايب قلبي ..
إذا جات المدرسه حيكون نظامي كل اربعاء بآإرت , و في هذا الوقت متى ماكنت فاضيه نزلت بآإرت .. ^_^
ايوا صح لو ماشوفت ردود حلوة من بدايه الروايه بسكرها .. ^_<
دمتم .. ~

 
 

 

عرض البوم صور اسطورة !   رد مع اقتباس
قديم 22-07-12, 10:42 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: May 2011
العضوية: 224710
المشاركات: 3,261
الجنس أنثى
معدل التقييم: اسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1223

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اسطورة ! غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اسطورة ! المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

{ الـبـآإرت الـثـآإنـي }

لي أيام حزينة
ولي ذكريات أليمة
وزدت عليها سواتك اللعينة
دريت اني بكيت
لأنك في حقي خطيت
افضحتني دموعي
ولامنديل لقيت

.... بدلع: جد مامي
ام خالد: إيه جد وانا امك افرحي بتجي لكِ فلووس من ورا ولد خالتك ذا
.... بخبث: يس وهذا المطلوب يمه
ام خالد: بس هآإ خليه يحبك و يموت فيك يمه ترا معاذ ماهو بسهل
.... بضحكة: ماعليكِ يايمه ماتجيبها إلا بنت وائل .. !
ام خالد بخبث: كفو والله كفو يابنتي
خالد: إيش إلى كفو يمه
... بخبث: هلآ خلوود تعال شوف ولد خالتك خطبني
خالد بفرح: جد والله , يسسس ياكثر الفلووس إلى بتجي لي من راسه
ام خالد: ههههههه ايه عيالي خلكم كذا تعجبوني , جيبوا فلوس من راسه هذا الرجال ,, !
,,
{ عائلهـ وائل الـ,, - الاب وائل متوفي , الام منال 48 سنه انسانه حقودة بمعنى الكلمه ماتحب احد غير عيالها و تكره اختها ام معاذ لانها غنيه و تزوجت واحد غني على عكسها اخذت وائل الفقير إلى ابوها اجبرها عليه عندها ولد وبنت بس ,,
خالد الكبير عمره 29 سنه عاطل و فاشل في كل شيء شغله بنات و شراب و بلآوي { الله يحمينا بحمايته } على كثر مشاكله و بلآويه إلى انه حلو مرا جسمه معضل و ***وكته رهيبه { لزوم المغازلة ~.~ } , بس عصبي لاعصب مايعرف احد يسير زي الثور الهايج ~.~
البنت مزون عمرها 25 سنه ملآمح وجهها عاديه مرا , بس جسمها رهيب مرسوم رسم و شعرها اسود مقصوص بوي بس شكلها من بعيد جذابه ~.~ }
..
مزون: اكيييد يمه اصلاً موب اخذته ذا المعاذ إلى عشان فلوسه
خالد: هههههههههه تعجبيني
وطول جلستهم وهم يخططون لكيف ياخذون فلوس من معاذ و لحياة مزون و افكار امها الخبيثة .. ~.~"
..
{ في بيت عبد العزيز الـ,, - غرفة النوم }
إيمآإن بخوف: عبد العزيز انتَ إيش تقول , ؟!.
عبد العزيز: هدي يا إيمآإن يعني انا ايش اعمل مثلاً ؟!.
إيمآإن برتباك: بس بس مستحيل يعني تبيني افرط فيها
عبدالعزيز تنهد بقوه: آإآإه طيب و الحل باللهي ؟!.
إيمآإن: لا عبد العزيز إلا بنتي الرجال كبير و متزوج وعنده عيال اروح ازوجه بنتي إلى ماكملت 24 من عمرها !
عبد العزيز: طيب يعني نفلس مثلاً ؟!. , ولا اقول له لا خلي ولدك فيصل إلى عمره 18 يتزوجها ولا ايش اسوي ؟!.
إيمآإن و دموعها نزلوا: آإهئ خلآص انا اكلم بنتي واشوف يمـ,,,
قطع كلآمها دخول ريناد المفاجأ للغرفة
ريناد بدموع: خلآص ماما باخذ ابو فيصل ماعندي مانع
عبد العزيز: بس يابنتي
ريناد: يبه الرجال مو كبير مرا خلآص
عبد العزيز بعصبيه: كيف مو كبير بالنسبه لسنك الرجال عمره 38 تبينه باللهي عليك
رينآإد وهي تجلس ع الارض و تبكي: آإهئ إآهئ يعني نفلس مثلاً يابوي
عبد العزيز: آإه ياربي رحمتك
ريناد وهي تقوم و تجلس ع الصوفآإ‘: يبه الرجال وبغصه كم ولد عنده
عبد العزيز: عنده فيصل 18 و بنتين .. !
ريناد: خلآص يبه قول له إننا موافقين ع شرطه
وخرجتت من الغرفة تجري ع غرفتها
إيمآإن: آإه ياحسرتي عليكِ يابنتي آإهئ
عبد العزيز خرج من البيت كله بسبب الضيقه , !
..
.....: حرام عليك بنته صغيره يا إبراهيم
إبراهيم ابو فيصل: ياخي انا بتزوجها بسوي تجديد
....: مو عندك زوجتك
ابو فيصل: إلا بس ابغى اتزوج
جاء فيصل و فتح باب المجلس وسمع كلآم ابوه
فيصل بغضب: تبي تتزوج على امي يابوي
ابو فيصل ببرود: وانت ايش دخلك ؟!.
فيصل ببرود: ولا شيء خلآص تزوج تهنى
وخرج وهو في قمه عصبيته
.....: كذا يا ابو فيصل تزعل ولدك
ابو فيصل: ياخي طيب اعطيت الرجال كلمه وش اقول له
.... بتفكير: خلآص انا اتزوجها طيب
ابو فيصل: ههههههههههههههههههههههههه انت
....: إيه وش فيني انا
ابو فيصل: هههه ولا شيء غير فالح في المغازله و الفساد
.... بضحكة: مايهم ماتدري عني هي
ابو فيصل: طيب بزوجك هي ,
......: خلآص تم , قول لهم نبي الملكه قريب
ابو فيصل: هههههههههه طيب
..
{ في بيت عبد لعزيز الـ,, - غرفة ريناد }
تحاكي ع الجوال تولين
تولين بصدمة: هي انتي من جد تتكلمي ؟!.
ريناد: وباللهي عليكِ ذا شيء ينمزح فيه
تولين: لا بس كيف كذا الرجال كبير و متزوج مستحيل
ريناد: يعني ايش اعمل تبيني اشرد و لا اموت نفسي
تولين بحزن: آإه ياريناد على الاقل انتي صدقيني حالتك مقدور عليها مو زيي
ريناد: سلآمتكِ من الآه ياقلبي وانتي الشيء إلى سار لك من زمان خلآص ياتولين انسي , وبعدين الله ينتقم من إلى كان السبب
تولين: بجد ماحسامحها لو ايش يسير
ريناد: طيب ماقلتي لي اللحين انا ايش اسوي في مشكلتي باللهي عليكِ ؟!.
تولين: يعني لو ماتزوجتيه بتفلسون
ريناد بضيقة: ايوا
تولين بفرحه: لقيتها
ريناد بحماس: ايش
تولين: اسمعي .................................................. .................................................. ....
ريناد: هههههههههههههههههههههههه مع إنو الفكره غريبه بس كويسه تمشي الحال , طيب ولو مانفعت عاد
تولين: ترضين بالمقسوم
ريناد: ربي يعين , بس خطتك بجد تمام ان شاء الله تنفع
تولين: يارب , يلآ اخليكِ ياقلبي امي تبيني
ريناد: طيب يلآ باي
تولين: باي
سكرت ريناد من تولين و راحت تقول لاهلها انها موافقه وهي مقتنعه ,, !
..
{ في بيت ابو معاذ الـ,, - الصالة }
عمآإد: خلآص تمت ملكتكم يعني
معاذ ببرود: ايوا
عمآإد: الله يوفقكم اجل ,
معاذ: ......................
راما وهي لابسه عبايتها و بتخرج: عمآإد انا رايحه مع طارق
ماجد: ههههههه اوكي تتهنوا
خرجت راما من هنا , ودخلت مزون من هنا
مزون بعد مادخلت و سكرت الباب قالت بدلع: هاي
عمآإد بهدوء: هلآ
مزون بدلع: كيفكم ؟!.
عمآإد: تمام , وانتي ؟!.
مزون: كويسه
عمآإد همس في اذن معاذ: سلآم يالحبيب خذ راحتك مع خطيبتك انا خارج
خرج عمآإد
وجات مزون بكل دلع و جلست جمب معاذ
مزون بدلع: معوذي كيفك حبيبي ؟!.
معاذ بهدوء: تمام
مزون: دوم , إلا وين راما
معاذ ببرود: ماشوفتيها قبل ماتجي يعني
مزون اتفشلت و سكتت
جات لهم في الصالة رند وجلست جمب معاذ مرا ولا سلمت ولا حاجه
مزون: كيفكِ رنود
رند بدلع: طيبه , وانتي مزنه ؟!.
مزون بغضب: اسمي مزون آإنسه رند
معاذ كان وده يضحك عليهم بس ماسك نفسه
رند بدلع: تيب يامزون ليش جايه عندنا ؟!.
مزون بدون نفس: مو لسواد عنونك ست رند
رند تعرف إنو مزون ماتحبها و تحب معاذ
رند قامت و جلست في حضن معاذ
رند بدلع: تحوبني معاذ
معاذ ببتسامه: اكيد ياقلبي
مزون بتموت من القهر ~.~
مزون بقهر: إلى وين خالتي يا معاذ
معاذ ببرود: راحت السوق
مزون: اها , اجل يلآ انا حروح السواق ينتظرني برا
معاذ: براحتك
خرجت مزون من الفله بقهر و هي تشوف كيف معاذ مطنشها لاخر حد
داخل الفله
معاذ: هههههههههههههه ليش سويتي كذا رند
رند بدلع: انت ماتعرفها مرا تقهر وانا ماحوبها ,
معاذ: ههههههه طيب
..
عند عمآإد بعد ماخرج من الفله ركب سيارته و سار يلفلف في الشوارع
دخل منطقه كانت شبه مظلمه و هادئهـ مرا , فجأة كذا وهو ماشي بالسيارة عادي وقفت
استغرب عمآإد
" ياربي ايش فيها السيارة لا يكون الكفر سار فيه شيء "
نزل من السيارة وصح توقعه الكفر نسم ~.~
عمآإد: ياربي هو ذا وقته كمان
طلع الجوال عشان يدق ع معاذ او محمد بس مافي شبكه بالمرا .. ~.~
عمآإد: ياربي اووووف
.....: ايش فيك اخوي
عمآإد: هلآ اخوي , سلآمتك ولا شيء بس الكفر نسم علي
.....: اها طيب تعال اخوي انا بيتي قريب من هينا ادخل ريح و اشوف احد من العال يجي يشوف السيارة
عمآإد: مشكور ماتقصر والله يا .... إلى ايش اسمك ؟!.
... بتردد: وليد
عمآإد طالع فيه بستغراب كان لاف الشماغ عليه ومو مبين غير عنونه
عمآإد: حياك اخ وليد , معاك عمآإد
وليد: ياهلآ , يلآ تعال معاي
عمآإد: اوكي
مشيوا شوي بعدين شاف عمآإد بيت كان من بره شكلو حلو و يبان عليه الفخامه , بس إستغرب لانه مافي شكله احد في ذي المنطقه غير ذا الرجال ..
دخلو ع البيت و جلسوا في المجلس
وليد: عن اذنك بجيب شيء و راجع
عمآإد: اوكي
راح وليد , وجلس عمآإد يشوف المجلس كان متوسط نوعاً ما , بس حلو و فخم ,, !
رجع وليد و معاه عصير لليمون حطه لعمآإد ع الطاولة و جلس , وعمآإد يدقق في ملآمحه وجهه و مستغرب شوي
وليد: عمآإد كلمت العامل اللحين يجي يشوف السيارة و يصلحها
عمآإد: مشكور والله ماتقصر
وليد ببتسامه: ولو العفو
واخذتهم السوالف عن ايش تدرس و هذي الاشياء ,, ~
..
{ في بيت عبد العزيز الـ,, - غرفة المعيشة }
عبد العزيز: إيمآإن كلمة الرجال خلآص و يقول بعد اسبوع يبي الملكة
إيمآإن بحزن: طيب إلى تشوفه
إيآإد: يلآ يابوي انا بروح اجيب جدتي و تولين عشان خلآص يسكونوا عندنا
عبد العزيز ببتسامه: طيب
ريناد ببتسامه: بابا بروح مع إياد
عبد العزيز: طيب ياعنوني روحي
خرجوا ريناد و إياد من البيت يسير يروحوا يجيبوا جدتهم و اختهم ..
عبد العزيز: إيمان بنتك مبين إنه عادي عندها
إيمان: انا كمان مستغربة ماحس إنها متضايقة مرا
عبد العزيز: ربي يستر
..
في الطريق عند إياد و ريناد
إياد بتردد: ريناد
ريناد ببتسامه: هلآ ياقلبها
إياد بضحكة: مابغى قلبك خليه لك , ايوا اشوف الوضع عندكِ عادي
ريناد: مالت عليك , ايوا عادي لا تشيل هم انا ريناد مو آي احد
إياد: رنود لا يكون في بالك بتفركشين الملكة و نفلس
ريناد بضحكة: هههههه وجعووه ماهمك غير الفلووس , لأ لا تخاف
إياد: الله يوفقكِ يختي
ريناد: آإمين
وصلوا عند بيت جدتهم
ريناد: ايود انا بنزل اناديهم و ارجع
إياد: والله انك غبيه
ريناد بستغراب: ليش ايش قلت عشان تقول غبيه وجع
إياد ببرود: مين يشيل شنطهم لا يكون انتي بس , يلآ بنزل معاك
ريناد: اوووف طيب
دخلوا بيت الجدة
ريناد وهي في الصالة: يا اهل البيت توووولين ستووو
تولين: ياهلآ ياهلآ يلآ جايين
ريناد: يلآ طيب
ام سعود: وراك انتي صوتكِ واصل لاخر الشارع ياكافي
ريناد: هههههههههه
إياد: هاتي الشنطه ستو
اخذ إياد الشنطه من ام سعود و تولين هي شالة شنطتها ودعت تولين البيت بنضرات اخيره , و راحت مع ريناد و إياد لبيتهم ,, !
..
في مكآإن إآخر عند وليد و عمآإد
وليد: يلآ كلمت العامل يقول السيارة تمام
عماد: مشكور وليد يلآ سلآم
وليد: حياك الله مع السلامه
نزل عماد الدرج و راح ع سيارة بعد ماخذ رقم وليد وراح ع بيتهم ..
فوف عند وليد
دخل البيت و رجع سكر الباب جلس في الصالة و جات له اخته
وسن بتردد و خوف: وليد
وليد: نعم
وسن: مين إلى كان عندك ؟!.
وليد ببرود: مالك شغل
وسن: ................
وليد: يلآ انا رايح اخذ لي شآإور تبي شيء
وسن بهدوء: سلآمتك
راح وليد ع غرفته إلى مايخرج منها اساساً كثير
وسن ودموعها نزلوا ع خدها: الله يهدك , الله يهديك
{ في بيت ابو محمد الـ,, - الصالة }
محمد: غريبه ايش يبي ابوي منا مجمعنا كذا كلنا
لينا بملل: اكيد مابعطيكم فلوس الشهر هذا , ماتعرف ابوك انت
لين بحدة: لينا احترمي نفسكِ ترا هذا ابوك سامعه
جاء ابو محمد و ام محمد و ابتسامتهم شاقه الحلق
ابو محمد: لين
لين بهدوء: سم يبه
ابو محمد ببرود: ...................
..
إنهى البآإرت الثآإني ,
توقعاتكم ,
- مزون & معإآذ بيتم زواجهم ؟!. , ومزون ايش ناويه تسوي ؟!.
- ابو فيصل & رينآإد تتوقعوا بيتزوجوآإ , او الشخص المجهول بياخذ ريناد بدل ابو فيصل ؟!.
- عمآإد & وليييد تتوقعوا في شيء وراء وليييد ؟!.
- وسن تتوقعوا ليش وليييد يعاملها كذا ؟!.
- ابو محمد ايش يبغى من ليييين ؟!.
..
ردودكم تهمني ياحلووين ..
دمتم ,

 
 

 

عرض البوم صور اسطورة !   رد مع اقتباس
قديم 22-07-12, 10:43 PM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: May 2011
العضوية: 224710
المشاركات: 3,261
الجنس أنثى
معدل التقييم: اسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1223

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اسطورة ! غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اسطورة ! المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

{ البــإآرت الـثـإآلــث }

أصبر ياقلبي وأنتظر خل الحزن مكتوم

كل المعاني تغيرت وأتضحت الصوره

صار الصدق في هالزمن مثل الوفا معدوم

ونفوسنا تجرحت والفرحة مكسورة

كل المبادئ تنشري واللي معاه يسوم

حتي المشاعر ارخصت والكلمة مهدوره


{ في بيت ابو محمد الـ,, - الصالة }
محمد: غريبه ايش يبي ابوي منا مجمعنا كذا كلنا
لينا بملل: اكيد مابعطيكم فلوس الشهر هذا , ماتعرف ابوك انت
لين بحدة: لينا احترمي نفسكِ ترا هذا ابوك سامعه
جاء ابو محمد و ام محمد و ابتسامتهم شاقه الحلق
ابو محمد: لين
لين بهدوء: سم يبه
ابو محمد ببرود: انخطبتي
لين بصدمة: ايش ؟!.
ام محمد بلآمباله: ايوا انخطبتي , و ابوكِ كلم الرجال و اعطاه كلمه
لين و الدموع في عيونها: كيف كذا يمه وانا مالي رأي يعني
ابو محمد بغضب: لا طبعاً مالكِ رأي بعد رأي ابوكِ يابت , وترا الرجال غني و يعجبكِ
لين بسخريه: معروف اصلاً انت ليش اخترته مو عشان فلوسه
وراحت تجري لغرفتها ,,
لينا بغرور: بابي كيف الرجال كبير و لا صغير ؟!.
ابو محمد: لا عادي صغير
لينا: اها " تستهالين يالينوه يازفت حلآل فيك "
محمد بهدوء: يبه انا طالع غرفتي
ام محمد: روح
محمد طالع في امه و شاف كيف فرحانه و ماهمها بنتها ولا شيء ,, !
طلع محمد لغرفته في الدور الثاني , بس قبل مايوصل لها سمع صوت بكاء لين
محمد راح ودق عليها الباب
محمد: لين افتحي انا محمد
لين فتحت الباب وجالسة تمسح دموعها بكفوفها: هلآ محمد
محمد بتعب: ممكن ادخل ؟!.
لين: ادخل حياك
دخل محمد ولين سكرت الباب و جلست ع السرير و محمد ع كرسي المكتب
لين وهي تبكي: انا بس بعرف ليش ابوي يكرهني و ليش امي كمان , اش معنا انا ليش مو لينا آإهئ
محمد " سامحيني يا لين وربي ماقدر اقول لكِ سامحيني ": مادري ياقلبي بس ماعليكِ , انا بشوف الرجال إلى خطبكِ بسأل عنه ابوي و اشوفوا و احكم عليه , ولا يهمكِ لينو
لين: طيب ,
محمد: اجل يلآ انا تعبان بروح انام سلآم
لين بهدوء: تصبح ع خير ,
محمد: وانتي من اهله
خرج من الغرفة و سكر الباب وراه
ولين انسدحت ع سريرها و سارت تبكي من قلب .. ><
لين " ليش كذا ياربي ليش ماحب يحبني , كل هذا عشاني مو مدلعه زي لينا و لا عشان لينا اجتماعيه اكثر مني ولا عشان ايش ؟!. , آإهئ آإهئ "
وجلست كل ليلها وهي تشكي تعبها و وجعها و حزنها لمخدتها .. ~
..
{ في بيت ابو إيآإد الـ,, - غرفة المعيشة }
ابو إياد: يبه ريناد
ريناد ببتسامه: هلآ بابي
ابو رياد بتوتر: ملكتكِ بعد اسبوع
ريناد بهدوء: اوكي
ام إياد: ربي يوفقكِ ياقلبي
ريناد: يسلمو ماما و إياكِ
تولين وهي تغمز لها ^_*: الله يوفقكِ رنود
ريناد: خخخ امين
إكليل: اقول تونه تعالي بوركِ فيلم هندي جونآإن
تولين بحماس: طيب يلآ تعالي
ريناد: استنوا بروح معاكم
إكليل: تعالي طيب يلآ
وراحوا البنات ع الدور الثاني , في غرفة خاصة مسويها عبد العزيز , فيها { تلفزيون بلآزمها كبير مرا , و بلآيستيشن و فيديو و 4 لأب توبات للجميع اي احد ممكن يستخدمها غير الاب توب الخاص لكل شخص ^_* وفيها زي الجلسه فيها كنب عودي و سكري فخم مرا و إضائة الغرفة خلوة صفرا وهادئة بالمرا }
دخلوا الغرفة و جلست تولين ع وحدة من الكنبات و جمبها ريناد
إكليل: دقيقه خخخ نسيت الفيلم في غرفتي
ريناد: الله من التناحه روحي جيبيه يلآ ننتظركِ
إكليل: طيب
تولين: هآإ رنود مستعده
ريناد: يب افآإعليكِ بس
تولين: طيب كويس آإجل ..
ريناد بتوتر: تولين انتي ابوكِ مايبغى يقول لخواتكِ عنكِ ؟!.
تولين: واللهي يابنت عمتي العزيزة ماعتقد بيقول لهم , بس محمد إلى يدري لكن لينا و لين لأ !
ريناد: انتي علآقتكِ مع محمد كويسه مو ؟!.
تولين: يب الحمد لله
ريناد: عندي لكِ فكرة حلوة
تولين: قولي
ريناد: ايش رأيكِ تقولي لمحمد يخليكِ تشوفي خواتكِ في كوفي او شيء ؟!.
تولين بهدوء: لأ مابغى !
ريناد بستغراب: ليش طيب ؟!.
تولين بسخريه: اشوف خواتي بعد 23 سنه ههه إيش تبغيهم يقولوا عني دوبها تتذكر اهلها ! , وبعدين انا شوفت صورهم وهم صغار من محمد مو لازم خلآص
ريناد: من جد انك غبيه ايش العذر السخيف هذا باللهي ؟!. , عادي مو انتي إلى ماخليتيهم يشوفونك هذا ابوك !
تولين بضيق: وإن خلآص رنود لا تجيبي ليا الهرجه هذي مرا ثانيه بليز
ريناد بهدوء: اوكي
ترن ترن نرن --> الجوال نغمة عادية ~
ريناد: مين ؟!.
تولين: غريبه هذا محمد , إآلو
محمد: الو هلآ تولين
تولين: اهلين محمد كيفكِ
محمد: مو تمام
تولين: ليش ياساتر يارب ؟!.
محمد: ابوي وبعضه يبغي يزوج لين بالغصب وهي ماتبغى
تولين: طيب مين الرجال ؟!.
محمد: واحد اسمه نايف احمد الـ,,
تولين بصدمة: إيـــــش ؟!.!؟!.!؟!.
..
{ في بيت ابو سعود الـ,, - غرفة لين } ..
لين وهي تبكي:" آإهئ هئ ليش كذا ياربي حتى الرجال إلى بتزوجه و بيكون شرك حياتي مو بإقتناعي , ليش كذا ياربي ماعمري فرحت بشيء في حياتي كذا دايم كذا انا داااااااااااااااايم كذا حياتي ليش ياربي "
وجلست تبكي من قلب ><
..
عودة للماضي قبِل 10 سنين .. ~
لين ودموعها ع خدها: ليش كذا ماما انتي ماتحوبيني ؟!.
ام محمد بكره: ايوا ماحبك اكرهك من قلبي
لين: اهئ آإهئ ليييش ماما ليش ؟!.
ام محمد قامت من الكنبه وراحت صفعتها كف وبصراخ: كذاااا اكرهكي مالك صلآلآلآح في السبب روحي عن وجهي بسرعه لاقتلكِ
لينا بدلع: ماسمعتي ماما ايش قالت يازفت
لين وهي تبكي: الله يسامحكم يارب
ام محمد بغضب: الله لا يسامحكِ انتي يازفت , روحي بسرعه عن وجهي
راحت لين لغرفتها وهي ماتعرف سبب كره امها لها .. !
..
لين: آإه ياربي ليش بس لو اعرف لييييييييييييييييش ؟!.
ورجعت تبكي مرا ثانيه لين نامت من التعب .. ~
..
{ تحت في الصالة }
ام محمد بفرحه: يعني خلآص اعطيت الرجال كلمه
ابو محمد: إيه
ام محمد: الحمد لله
ابو محمد بستغراب: هو انتي ليش مبسوطه كذا
ام محمد برتباك: لا بس مبسوطه للين " إلى الحمد لله إني بنفك منها الزفت ذي "
ابو محمد بتردد: ترا تولين حتجي
ام محمد بغضب: ولييييش ان شاء الله ؟!.
ابو محمد: لا بس ايش تبغي الناس تقول , ملكة بنته و وحدة من بناته مي فيه صعبه
ام محمد بقهر: طيب زين , إلا متى الملكه
ابو محمد: بعد اسبوعين
..
نرجع لتولين و محمد
تولين بصدمة: إيــ’ــش محمد انت ايش تقوول ؟!.!؟!.
محمد بستغراب: اذني ابيها ترا , اقول لك واحد اسمه نااااااااااااااااااااااااااايف عمر الـ,,, !
تولين بتوتر: مـمـحمد انت تدري ناايف هذا مين ؟!.
محمد: لا طبعاً وش دراني انا
تولين: هذا الله يسلمك ولد عمي ناايف
محمد بصدمة: ولد عمك ؟!؟.!؟!
تولين: إيه ابو ريناد هذا عمها ياخي يعني عمي وهذا ولده نااايف
محمد برتباك: طيب ايش اسوي
تولين: محمد في حل واحد بس , لكن انا مو عاجبي بس نجرب
محمد: قولي الله يخليك وربي لين مقطعه نفسها بكااااااااء
تولين: اقابلها و اقول لها !
محمد بضحكة: ابوي يقول لها منتي خارجه مكاااااااااان
تولين بكره: وليش يقول لها كذا ؟!؟.!
محمد بهدوء: امي تبيها تجلس في البيت و لينا هي تروح تشتري لها كل شيء
تولين: ياربي ليش كذا
محمد: ايوا وابوي يقول لازم تجين
تولين بكره: بجي عشان اختي لين بس هي الوحيدة إلى احبها من كلآمك و الباقي لأ
محمد: طيب وترا الملكه بعد اسبوع
تولين: اوكي بس قوول للين إنو ولد عمي
محمد: مو راضيه تفتح الباب لاحد او تكلم احد
تولين بضيقه: طيب يسير خير نشوفك بعد اسبوعين
محمد: طيب يلآ سلآلآم
تولين: باي
وسكرت منه , و إلتفتت ع ريناد
تولين بضيق: ريناد لين بتتزوج ولد عمي نااايف
ريناد: غريبه ماقالت لنا عبير
تولين: يوم خطبها اكيد انها ماتدري اصلاً
ريناد: وانت الصادقه طيب بتروحي ؟!.
تولين بغرور: اكيد بس مو لسواد عيون احد , بروح عشان لين و محمد بس ولا مين يبغى يروح عند وبسخريه ابو ظالم
ريناد: طيب بكرا روحي المول عشان تشتري فستان
تولين: طيب , بس ترا حتروحي معايا
ريناد: لأ
تولين بصرار: إلا بتروحين , عادي بقول صاحبتي
ريناد: يعرفوني ياخبله اكيد
تولين: طيب عادي مايهم
ريناد: طيب شورك و هدايه الله بروح معاك ..
..
{ في شركة عبد العزيز الـ,, - مكتبه }
عبد العزيز بصدمة: تلعب معاي انتَ يا إبراهيم
إبراهيم: لا طبعاً بس ....... يبيها خلآص وهو اصغر مني مو احسن تعطيه بنتك
عبد العزيز بغضب: شف ترا بنتي موب للعبة , وربي افلس ولا بنتي يسير فيها كذا
إبراهيم بهدوء: يا ابن الحلآل انت وش فيكِ , اقول لك ...... اخوي و الكل يشهد بخلآقه مو تزوجه بنتك احسن مني دام إني انا متزوج و هو لأ
عبد العزيز: طيب , بس بنتي بخبرها
إبراهيم بسرعه: لأ بعدين ترفض خلك عاد تفلس
عبد العزيز سكت
إراهيم: يلآ انا رايح نشوفك ع خير يا ابو إياد و الملكه زي ماهي بعد اسبوع يعني بقي 3 ايام بس
عبد العزيز بهدوء: على خير
خرج ابو فيصل من هينا و دخل السكرتير قصي من هينا
السكرتير قصي: إستاز عبد العزيز في شخص بدو إياك
عبد العزيز: دخله طيب
السكرتير قصي: ماشي
دخل الرجال و عبد العزيز كان يشوف الملف إلى في يده
ابو نايف: عبد العزيز
عبد العزيز بستغراب: هلآ هلآ والله باخوي حياك تفضل
ابو نايف: الله يحيك يارب , كيفك و اخبارك و اخبار الآهل ؟!.
عبد العزيز: الحمد لله الكل طيبين , وانتم ؟!.
ابو نايف بهدوء: الكل بخير الحمد لله , جاي بقول لك شيء وماشي وراي شغل ياكثره
عبد العزيز بهتمام: هلآ قول ياخوي
ابو نايف: ولدي نايف خطب
عبد العزيز بفرحه: والله وهذي الساعه المباركه , مين خطب بس ؟!.
ابو نايف بتوتر بسيط: خطب بنت سعود الـ,,
عبد العزيز بصدمة: ايـــش ؟!. عمر انت عارف مين خطب تعرف سعود الــ,, ؟!.!؟!.!؟.
ابو نايف بهدوء: إيه اعرفه بس الولد يبي بنتهم بالإسم ..
عبد العزيز بقهر: بس سعود مايستاهل تخلي ولدك يناسب بنتهم
ابو نايف بهدوء: الله يهديك يا عبد العزيز البنت مالها شغل , وبعدين ولدي يبيها خله ياخذها وسعود الله يهديه
عبد العزيز: طيب اجل الله يوفقه يارب , إلا متى الملكه ؟!.!
ابو نايف: بعد اسبوعين
عبد العزيز: على خير ان شاء الله ..
..
{ في بيت عبد العزيز الـ,, - غرفة ريناد }
تولين بطفش: رينااااااااد ايش هذا اشتريت لكِ كل الفساتين الحلوة في السوق ولا شيء عاجبك
ريناد: ابغى اعفن فستان
تولين: ريناد عن السخافه , تزبطي و خلي اهله يشوفون انك حلوه و بعدين لاجيتي عنده قولي إلى قلته لك
ريناد بهدوء: طيب , اجل ابغا الفستان هذا
{ وتأشر ع فستان سكري و فيه احمر ضيق من عند الصدر و توب و يبدأ يوسع من عند الفخوض ومرا حلو }
تولين: طيب , خلآص يابنتي ملكتك مابقي عليها إلى 3 ايام بحجز لك عند الكوفيرا
ريناد بضيق: طيب , باللهي عليك اللحين بكون زوجته الثانيه
تولين: لا ان شاء الله الخطه تنفع و ماتاخذينه
ريناد: ياااااااااااااااااااااااااااااارب
..
{ في بيت سلمان الـ,, - الصالة }
ام إبراهيم بصدمة: انت ياعاطل ياباطل بتتزوج ؟!.
... بهدوء: إيه وش فيها يعني وبعدين انا لي اسبوع متوظف في شركه إبراهيم
ام إبراهيم بصدمة: هااااااااا , والبنت راضيه فيك
... بضحكة: وش فيك يمه هو انا كذا طايح من عينك مو مصدقه إنه في احد بياخذني
ام إبراهيم بهدوء: إيه والله غريبه واصلاً وش جاب طاري الزواج في راسك الوقت ذا
.....: عادي يمه بتزوج و انبسط و افكك من شري
ام ابراهيم بضحكة: لا وربي ياولدي انك نور البيت بس الله يصلحك لو تسيب الاشياء إلى مالها داعي
...: من عيوني يمه
جوري: الله الله الله ....... هينا انت وش جايبك
... بضحكة: ايش فيكم انتم عادي يختي جاي بيتنا وين المشكله
جوري: لا بس انت دوم طاس في شقتك
... : عادي واللحين جيت , إيه صح تجهزي ملكتي بعد 3 ايام
جوري بصدمة: لا حشى لله انت مو صاحي ملكت ايش و خرابيط ايش ذي
... بضحكة: هههههههه جد والله ملكتي بعد 3 ايام
جوري بصدمة: مين هذي إلى رضيت فيك وايش اسمها اكيد انها فقيره ولا في احد يوافق عليك انت
... بضحكة: ايش فيني انا يااااااااااااناااااااااااااس ياحلاتي وه بس وبعدين روحي بس المول اشتري لك فستان
جوري: طيب ياحليوه , إلا صح عبادي
عبادي: هاااااااااااااا
جوري: هويت في حب إلى خطبتها , إلى ايش اسمها ؟!.
عبادي: مادري اظن ريم مادري ريناد
جوري بصدمة: خبل انت في احد ملكته بعد 3 ايام ومايعرف ايش اسم زوجته !!!!!!!!!!!!!
عبادي: هههههههههههههههههههههههههههههه ايوا انا عادي بسأل برهوم
جوري: الله يخلف عليك بس صدق انك خبل
عبادي: اقول ضفي ترا من اول ساكت لك
جوري: اوف طيب وديني المول
عبادي: روحي من السوااااااااااق
ام ابراهيم: لأ انت وديها
عبادي: اوف منك طيب يلا جويريه
حوري بغضب: وجع خربت اسمي
عبادي: بتجين ولا امشي ؟!
جوري: لا خلآص يلآ بس بروح البس عبايتي
عبادي: اوووووووووكي , استناك برا
جوري: تيب
..
{ عائله ابو سلمآإإإإإإإإن الـ,, - الاب سلمان 55 سنه دااااايم مسافر غني مرا و قليل مايكون في البيت - الام سماح 48 سنه تسافر اغلب الوقت مع زوجها او تجلس في البيت عند بنتها , ولدها الكبير ابراهيم عمره 38 سنه متزوج من هدى 35 وعنده فيصل - روابي - اسراء , ولدها الثاني عبد الله دايم يقولون لو { عبادي } عمره 28 سنه عاطل باطل لا شغله و لا مشغله ودايم في شقته ماااااايعرف يتعامل مع البنات ابداً ولا يحتك فيهم بس يشرب بعض الاحيان و يدخن شوي ملآمحه حاده و فاتح شوي وجسمه معضل وحليوه مرا بس جذااااااااااااااااااااااااااااب بدرجه كبيره ~.~
جوري البنت الوحيده 25 سنه حلوه مرا فرفوشه كثير وتحب عبادي ودايم في مخاصمه معاه ~.~ تدرس ماجستير .. }
..
{ في بيت وليد الـ,, - غرفته }
عمآإد: يارجااااااااااااال ابغى اشوفك طيب
وليد برتباك: لا سوري ماقدر
عمآإد بهدوء: ليش طيب ؟!.
وليد: اختي في البيت و مابي اسيبها لوحدها
عمآإد: اها
وليد: تعال عندي طيب
عمآإد: اوكي ساعه بالكثير و انا عندك
وليد: طيب
خرج وليد من غرفته و راح ع الصالة شاف وسن جالسة تشوف الـ t.v
وليد بهدوء: وسن
وسن بخوف: نعم
وليد: ايش فيكِ خايفه كذا ؟!.
وسن بتوتر: لأ ولاحاجه بس
وليد بهدوء: بس اييييش ؟!.
وسن بصراخ و توتر و دموع في نفس الوقت: لمتى لمتى يا وبسخريه وليييييييييد بتم ع هذا الحااااااااال ترا هذا شيء ماحد يحبه وانا اكره هذا التصرف ترا انا اختك الكبيره و الشيء إلى انت تسويه من سنتين !!!!!!!! انا سكت عنه كثير بس خلاص مستحييييييييييل اخليييييك كذا
وليد: لأ الله يخليك ياوسن لا إلى هذا الشيء مستحييييييييييييييييييييييييل !!!!!!
وسن بصراخ: ماااااااااااااااااااااااافي يعني ماااااااااااااافي مستحييييييييييييل اللحين ترجع زي مااااااااكنت
وليد بخوف: بس
وسن: بس ايش
وليد: اللحين عمااااااد بيجي
وسن بصراخ: ياااااااااااسلآم كملت واللهي تروح عنده و بعد مايروح نتفاهم ع كل شيء
وليد: بس لو عرف عماااااااااد انا ايش حيسير فيا
وسن: تخبروا الحقيقه بكل هدوء , وزي ماسرتوا اصحاب بالطيب تسيرو ماتعرفوا بعض بالطيب
وليد بصراخ: يسير خير ياوسن يسير خيييييييييييييير !!!!!!!!
وخرج من البيت بكبره و ضرب باب الشقه بقووووووووووووه
و وسن جلست ع الكنبه منهااااااااره و تبكي من قلب .............. !!!!!!!!!!
..
إنتهى البإآرت الثآإلث ,
توقعآإتكم ..
- لين بتوقف في وجهه اهلها و ماحتاخذ نايف و لا بيتم زواجها ؟!.
- ايش انطباعكم عن خطيب رينااد ؟!. , و تتوقعوا بيحبها ولا بيتزوجها تسليهـ بس ؟!.
- وسن ايش الشيء إلى تبغى وليد يرجع لو ؟!.
- وليد تتوقعوا وراه سر ولا لأ ؟!. , وجيت عمااد لو بتغير شيء ؟!.
- تتوقعوا ايش سبب كره ام محمد و لينا للين ؟!.

..

دمتم ,

 
 

 

عرض البوم صور اسطورة !   رد مع اقتباس
قديم 22-07-12, 10:45 PM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: May 2011
العضوية: 224710
المشاركات: 3,261
الجنس أنثى
معدل التقييم: اسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1223

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اسطورة ! غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اسطورة ! المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

{ الـبـآإرت الـرآإبـع }

حقيقه صفتحي بيضاء ولاعمري جرحت انسان
اجامل ابتسم للناس وانا كلي شقى واحزان

..
تحت عند ولييد نزل وهو متضايق و حالته حاله , شاف سياره عماد وهو يوقفها و ينزل منها
عماااد ببتسامه و نظره: هلآلآ ولييييييييييد
وليد بهدوء: هلآ , ايش فيك تناظرني كذااا
عماد بهدوء: لا بس استنى اشوف ايش عندك
وليد برتباك: وانتَ ايش دراك إنو انا عندي شيء اساساً
عماد: ولييييد لا تلف و تدور ترا طول الاسبوعين إلى كنت اجي عندك و نتقابل فيها في ذا المكان عارف انك مو طبيعي و عندك شيء وانا اعرفه ترا بس انتظر انت تقوله بنفسك
وليد بقهر: دامك تعرفه ليش ماتقول لي من اول مخليني كذا , انا من اول حاااااس نظراتك لي مو طبيعيه اتاري تعرف انا ايش فيني
عماااد: طبعاً هو هذا تصرف شباب مستحيل ياخي احد يسوي كذا , عموماً يلآ قول اسمعك انا
وليد: ماني قايل , خلآص مو انت تعرف مايحتاااااااااج على كذا
عماااد بهدوء قرب و وقف جمب وليد بالزبط و بان فرق الطول بينهم مسكه مع خصره و دفه ع الجدر و سار وجهو قريب من وجهه ^_<
..
{ في بيت عبد العزيز الـ,, - غرفة النوم }
عبد العزيز: وهذا إلى سار
إيمان بعصبيه: عبد العزيز هو بنتك للعبة بيد الرجااااااااااااااال ؟!.!
عبد العزيز: لأ طبعاً بس مو احسن بدال ماتاخذ ابو فيصل تاخذ اخوه إلى مو متزوج و سنه مناسب
إيمان: إلا بس وان يكون , الموهم قول لبنتك طيب
عبد العزيز: لا مو قايل لها خليها هي تشوفه بنفسها انا احس وراها شيء
إيمان: طيب اجل على راحتك , يلآ انا بنام
عبد العزيز بتعب: إيه انا بعد بنام تعبان
إيمان: تصبح ع خير , وسكروا الابجوره و راحوا في سااااااااااابع نووومه
..
في الدور الثاني غرفة رنود
رينااد: تونه
تولين: ياهلآ
رينااد: خايفه
تولين: اقول اسكتي مافي شيء يخوف
رينااد: طيب خلآص
تولين: ههههههههههههههههه تعجبيني مؤدبه ماشاء الله
رينااد: هع اقول انخمدي بس
تولين: يلآ طيب تصبحي ع خييير
وسكروا الليت و راحوا كمان في سابع نوومه ,
..
{ في بيت سعوود الـ,, - غرفة ليييين }
جالسة ع السرير و ماسكه صورة امها و ابوها و اخوها و تشوف الفرحه في عنون امها وهي تناظر لينا لكن هي لأ ماتعرف ايش السبب ودها بس تعرف ليش ماتحبها ليش تكرها ؟!.! , تحب لينا و تموت فيها و محمد عادي وانا تكرهني بس لو اعرف !!!! , وههه ايش الملكه التافهه هذي إلى بعد اسبوعين ماروحت اشتريت شيء و امي مو راضيه تخليني اشتري ولا حاجه , اكيييد بتخلي لينا ههه مو ذوقي خااااااااايس و مايعجبها الله يهديكِ يايمه ماشوفت يوم فرحت فيه في حياتي دوم منكده علي و ابوي ولا شيء وجوده زي عدمه آإه ياربي رحماك
هذا إلى كان يدور في عقل لييين
قامت من سريرها وراحت صلت لها ركعتين وبعدها فتحت لابها و جلست تتصفح في النت .. ~
, آإما في غرفة لينا
لينا تحاكي بالجوال بندر مرا ثانيه ماكأنه وداها شقته ~.~: ايوا و بعدين
بندر: كسرتي لي ظهري كل ذا عشاني جبتك شقتي
لينا بدلع: ايوا حبيبي لا تحسب عشاني اكلمك و اقابلك في السوق هذا يعني إلى مضيعه شرفي ولا اروح شقق , يكون في علمك يابندر ترا انت اول واحد اكلمه جوال و اقابله ولا انا حدي مسن ومنتديات
بندر: اها يعني تحاكي غيري مسن و منتديات
لينا بدلع: إيوا قالو لك انت لوحدك بس يعني
بندر بسخريه: والله و النعم فيك
لينا بقهر: شوف بندر تحترم نفسك ولا اسكر الجوال
بندر: لا مو محترم نفسي وش بتسوين يعني
لينا بقهر: باي
وسكرت الجوال في وجهه , وجلست ع السرير تبكي ~.~
" ياربي غبي هذا الولد غبي صحيح اكلم في المسن و النتديات بس هو اول شخص اكلمه بالجوال و حبيته و اخرتها يوديني شقه ولا يكلمني باسلوب مستفز وجععععععععع "
بكيت لها شوي و بعدها عادي رجعت ناااااااااااااااااامت .. ~.~
..
{ في بيت عبد الرحمن الـ,, - الصالة }
ابو معاذ: هاا يامعاذ متى تبي الزواج
معاذ بهدوء: ما كأنك مستعجل شوي يا ابوي
ابو معاذ بطيبه: لا وربي ياوليدي مب مستعجل , بس البنت ماسوت ملكه ماتبي خلآص اجل استعجل شوي في الزواج
ام معاذ: إيه والله ياوليدي اسمع كلآم ابوك
معاذ ببرود: طيب بس متى ؟!.
ابو معاذ: بعد 3 شهور تمآإم !
معاذ: طيب مافي مشكله , انا اكلم مزون و اشوف , و يلآ استأذن انا بروح انام وراي بكرا شغل
او معاذ: طيب تصبح على خير
راح معاذ من عندهم و بعدها جلسوا ابو معاذ و ام معاذ شوي وبعدين راحوا ع غرفتهم ينامون .. !
..
عند وليييد و عمآإد
عماااد بهدوء قرب و وقف جمب وليد بالزبط و بان فرق الطول بينهم مسكه مع خصره و دفه ع الجدر و سار وجهو قريب من وجهه ^_<
عمآإد بخبث: هاااااا بتقول ولا كيف
وليد بتوتر: بعد طيب
عمااد بنظره: لا مو مبعد
وليد بخوف وهو شوي ويبكي: ايوا صح خلآلآلآلآلآلآلآص إلى إكتشفته صح
عمآإد بهدوء بعد ماوخر عنه: طيب ليش تسوي كذا
وليد بهدءو: مااافي شيء , و يلآ انا بروح
عمااد: طيب قول لي اسمك الحقيقي ع الاقل
وليد: مابي اقول خلآص يكفي اكتشف
عماااد بهدوء: على راحتك , ترا بكرا بجيك
وليد بخوف: هاا , لأ لاتجي
عمااد بهدوء: ليش اللحين سرت تخاااااااااااااااااااااف
وليد: لا بس خلآص لا تجي
عمااد: بجي بكرا الساعه 5 العصر بقول لك موضوع و امشي
وليد: طيب
قرب عمااد منه و باس خده بقوه و ابتسم له ورااااااااااااااح ~.~
وليد: اوف مكتشف و مايقدر إني استحي .. !!
طلع فوق للشقه وشاف وسن تنتظره
وسن بعصبيه: اجلس
وليد بهدءو: خلآص مايحتاج تستعملي صيغه المذكر اللحين !!!!!!!!!!!
وسن بهدءو: لمتى بتمي كذا رينا ترا وربي مو لايق عليك هذا الشيء
رينا بهدوء: وسن انتي تدري إننا يتامى و مالنا احد في هذي الدنيا عماني ماندري عنهم وماعمري سمعت ابوي يحكي عنهم اصلاً , وخيلاني مستغنين عنا اصلاً , عشان كذا قلت انا اسير رجاال البيت
وسن بهدوء: رينا انتي بنت رحتي ولا جيتي ترا بنت , مو معناته إنك تحاولي تسيري عربجيه و مسترجله يعني سرتي بنت ترا وربي باين انك بنت صوتك و شكلك بالذات , انا مادري كيف صاحبكِ هذا عماد مايدري انك بنت
رينا: يدري
وسن بصدمة: يدري !!!!!!!!!
رينا: ايوا يدري من اسبوع يمكن ماعرف كيف درى
وسن بهدوء: كم مرا جاء عندك في البيت 4 مرات اظن خلآل اسبوعين , ودايم تشوفيه تحت عند باب العماره اكيد شك انك ماتخرجي مكان و كمان شكلك و صوتك
رينا: عموماً الولد بيجي بكرا يقول عنده موضوع ضروري بلبس عبايتي مادري احس إني استحي يوم اكون معااه
وسن: طيب على راحتك , بس ترا يكون في علمك يا رينا المدرسه من السنه الجايه تدخلينها ساااااااامعه !!!!!!!
رينا: ارجع المدرسه يعني ؟!.
وسن: ايوا عادي انتي صغيره ترا وكل إلى ضيعتيها سنه يختي يعني تسيري ثاني ثنوي
رينا: يسير خير , بروح انام انا
وسن: طيب نوم العوافي
راحت رينا ع غرفتها تنااام , و وسن جلسة في الصالة وشريط حياتهم يتكرر قدامها .. !!!!!!
..
{ عائلة باااااااسل الـ,, - الاب باسل متوفي من سنتين ونص - الام سحر متوفيه كمان , البنت الكبيره وسن عمرها 22 سنه دبدوبه وفاتحه ملآمح وجهها عاديه بس نعومه كثير طولها حلو وصوتها هادئ تدرس في الجامعه قسم للغة إنجليزية - البنت الثانيه رينا 17 سنه نسخه امها بيضه و بشرتها صافيه و جسمها حلو و طولها حلو شعرها ناااعم اسوود و مقصوص بوي و ملآمح وجهها حاده نوعاً ما بس تضل ملآمح بنوتيه و حلوة فيها غمازات تبان ع اقل شيء صوتها نااااااااعم مرا وهذا الشيء إلى دوم يفضحها .. }
..
{ في بيت وائل الـ,, - الصالة }
مزون بفرحه و خبث: يمه عندي لك خبر
ام خالد: هاا ايش
مزون بخبث: معاذ كلمني اليوم و يقول لي الزواج بعد 3 شهور
ام خالد بفرحه: اخيراً ولو إنها بعيده شوي كمان بس احسن
مزون: يمه وينه خااالد
ام خالد بهدوء: ماتعرفينه اخوك يومين في البيت و اسبوع عند ربعه في الإستراحه
مزون: آإممم , طيب خليه يجي عشان نروح السوق
ام خالد: موب اللحين خليه بعدين
مزون: طيب
..
{ صباح يوم جديد في بيت بااااااااسل الـ,, - المجلس , }
رينا: قول اسمعك انا
عمااد بهدوء: آإممم غريبه لابسه عبايه
رينا بخجل: كذا ياخي مافيها شيء
عمااد: طيب قولي لي اسمك
رينا: لأ
عمااد: اجل ايش اقول لكِ وليييد و لا يابنت
رينا بضحكة: قول يابنت احسن
عماد ببتسامه: طيب يابنت قولي ليا انتي واختك ليش هينا و وين اهلكم ؟!.
رينا بصوت مخنوق: هذا الموضوع إلى بتكلمني عشانه
عمااد بهدوء: إيه
رينا: اجل ماعندي إجابه
عمااد قام من مكانه و وقف قبالتها بالزبط مايفصل بينهم شيء: بتتقولين ولا اسوي شيء مايعجبكِ .. !
رينا ببرود: لا مو قايله ولا تسوي شيء لا يسير شيء مو طيب
عمااد: ههههههههههههههههه تضحكيني واللهي انتي , ايش بتسوي طيب
رينا ببرود: مالك شغل واللحين خلصت كلامك
عمااد: اقول قولي بسرعه
رينا: بليز عماد ماله داعي
عمااد بجديه: طيب يا بنت جهزي نفسك بكرا بجي عندكم ومعاي شخص
رينا بخوف: ايش مين بتجيب انت
عمااد: انا قلت إلى عندي يلآ سلآم
وخرج من المجلس و ماعطى رينا فرصه تحكي
دخلت لها وسن
وسن بهدوء: ايش يبغى ؟!.
رينا بصوت مخنوق: يسأل عن اهلنا
وسن: قلتي له شيء
رينا: لا طبعاً
وسن: طيب خلآص اشوى يعني بنفتك منه
رينا: ماظن
وسن: ليييش ؟!.
رينا: يقول بكرا بجي ومعاي شخص
وسن بعصبيه: الله يكافي ابليسكِ ماجاء من وراك غير المشاكل
وخرجت من المجلس وسكرت الباب بقوه
ورينا جلست ع الكنبه تبكي
" ياربي انا ليش يسير ليا كذا , دائماً بغبائي و تصرفاتي هذي اطيح في المشاكل و اللحين مو اي مشكله ياربي من ياعماااد وش تبي منا , "
..
{ في بيت ابو معاذ الـ,, - غرفة عمآإد تحديداً الساعة 8 لليلاً }
عماااد: " ياناس تجنن ذي البنت انا من يوم شوفتها وانا حاس إنه في الموضوع شيء غلط , شكلها ابداً مو شكل ولد و طولها صحيح طويله شوي بس مو مرا وملآمح وجهها البنوتيه و صوتها آإه ياصوتها جونااااااااان وربي , انا لازم اكلم امي و اخليها تخطبها ليا , هههههه وربي انها تضحك يوم اقول لها ايش فيه الثوب واااااااااسع كذا تقول لا ماحب اضيق ع نفسي هع "
ويتذكر عمااد الموقف إلى قبِل اسبوع و إلى اكتشف فيه انه وليد بنت
..
عادي في يوم جاء عند وليد و كانت الساعة 4 ونص العصر وزي العادة يجلسون تحت عند باب العماره فيه زي الكراسي و يشربوا الشاهي
عماااد بستغراب: وليدوه هو انت ليش ثوبك واااسع كذا ياخي بحر عليك ضيقه شوي
وليد برتباك: هاا لا ماحب اضيق ع نفسي
عمااد: بس ياخي وسيع بزياااده
ولييد بحركه عفويه ضيق الثوب بيدينه وسار ماسك ع جسمه و فضحه مرا بااااااين إنه جسم بنت برز صدرها شوي يوم ضيق عليه ^_*
طبعاً عمااد تنح مرا بااين هذا جسم بنت حتى الغبي يعرف
عمااد بخبث: ايوا ياخي خليه كذا
وليد حس إنه جسمه باين لان الثوب مشدود عليه وبسرعه و ارتباك اكد لعماد انه بنت شال يدينه: لا كذا وسيع افضل
عمااد بخبث: طيب سوي إلى تبي
..
رجع عماد ع من ذكراه إلى خلته يعرف إن وليد بنت
" يلآ بس خلني اروح عند امي ازبط الوضع "
نزل عمااد من غرفته مر من غرفته اخته راما و سمعها وهي تكلم طاارق و مبسوطه و تضحك ودعى من قلبه إنه ربي يسعدها معاه ,
نزل تحت وشاف امه جالسه تشرب قهوه و معاها معاذ ورند جالسة في حضنه ,
عماااد: سلآلآلآلآلآم
الجميع: وعليكم السلام
عماد راح جلس جمب امه و باس راسها و يدينها
ام معاذ بنص عين: قول ايش تبغى عمااد اعرفك لجيت تبي شيء لازم تجي تتلصق
عمااد: هههههههههههههههه فاهمتني ست الحبايب وربي , طيب يمه
ام معاذ: هههههه امرني ياوليدي
عمااد بجديه: مايامر عليكِ ظالم , ابي بكرا تروحين تخطبين لي
ام عاذ بفرحه: والله وهذي الساعه المبراكه ياولدي , بس انت تعرف ابوك مو مخليك تتزوج إلا لاخلصت دراسه و توظفت عنده في الشركه
عمااد بهدوء: مو مشكله , بس ابيك تخطبين لي
ام عاذ بفرح: طيب ياولدي شوف في سمـ,, ماكملت جملتها لان عماد قاطعها
عمااد: لا يمه البنت إلى ابيها موجوده
ام معاذ بنص عين: ماشاء الله موجوده مين هيا ؟!.
عمااد تورط هو مايعرف اسم البنت: ها يمه مادري انتي روحي بيتهم عند اختها الكبيره
ام معاذ: طيب كيف عرفتها انت ؟!.
عمااد " ياويلي ياذا البلشه ماحسب حساب كذا كلو , سوري يمه بكذب عليك ": هي يمه اخوها كان صاحبي و توفى بحادث وماعندها غيره وفي بس اختها و انا اعرف بيتهم وابغاك تروحين معاي بكرا العصر عشان نخطبها
ام معاذ: طيب يسير خير ان شاء الله ,

إنتهى البآإرت الرآإبع .. ^_^
توقعاتكم ,
- مـعـآإذ & مـزون ؟!.
- ريــنــآإ & عـمـآإد ؟!.
- ريـنـآإد تتوقعوا بتعرف إنو إلى ببتزوجوا مو ابو فيصل ولا لأ ؟!.


دمتم , ~

 
 

 

عرض البوم صور اسطورة !   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
مقتول, اليوم, الكاتبة, خطيب, غلطة, عادي, عذرها, همسات, قلبي
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 01:50 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية