لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


أطلالي ملت وقوفي للكاتبة أم الظفاير

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته صباحكم ورد حبايبي رواية رووووووووووعه والاولى لام الظفاير تجنننننننننننن لا تفوووتكم قراءة ممتعـــــــــــة

إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 13-07-12, 11:27 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: May 2011
العضوية: 224710
المشاركات: 3,261
الجنس أنثى
معدل التقييم: اسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1223

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اسطورة ! غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي أطلالي ملت وقوفي للكاتبة أم الظفاير

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

صباحكم ورد حبايبي

رواية رووووووووووعه والاولى لام الظفاير

تجنننننننننننن

لا تفوووتكم

قراءة ممتعـــــــــــة

الرواية للتحميــــــــــــــل

اطلالي ملت وقوفي ~ وورد

اطلالي ملت وقوفي ~ تكست

للتحميل على pdf & utf.8

www.liilas.com/vb3/t174654-32.html#post3140524

 
 

 

عرض البوم صور اسطورة !   رد مع اقتباس

قديم 13-07-12, 11:43 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: May 2011
العضوية: 224710
المشاركات: 3,261
الجنس أنثى
معدل التقييم: اسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1223

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اسطورة ! غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اسطورة ! المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

قـــصـــة:
©أطـلالـي مـلـت وقـوفـــي©


للــكاتبه:
....¸•°أم الـظـفـايــر°¸•....




(( مقدمــــة القصــــــــه ))





*[ من أرشيف أطـــلالي وذكريـــاتي،، أهدي لكم أول تجربه لي في كتابة القصص,, وللأمانه هي محاولتي الأولى ولا قبلها..
وتظل تجربه وإن كانت تحمل بعض الأخطاء والتجاوزات وتغيير صغير وفقير في الشخصيات من دون الأحداث من باب (التمــويـــه) لاأكثر..
أحداث القصه تدور في قالب أجتماعــي وأنسانــي ورومانســي _تحمل في أحداثها معاني إنسانيــه كثيره.. وتعرض أحداث وتفاصيل حياتيه كثيره نعيشها كل يــوم من دون أن ننتبه لها.. وتدور في أفلاك حيـاة البـسـطــاء..!
بعيدآ عن عيش العــز الرفاهيـه..
بعيدآ عن القصور والخدم .. وبعيدآ عن الوظائف المرموقة والمكانه الأجتماعيه الراقيه..
بعيدآ عن الفضائح والسهرات الشبابيــه..
بعيدآ عن العلاقات المثالية والخيالية بعض الشيء بين الأخوان والأخوات..
وبعيدآ عن تحقيق الأماني والأحلام بيسر وسهولة وكأن الدنيا تعطي و(لا تأخــذ)..
وقريب جــدآ من واقع قاسـي وصعب على قلوب رهيفــه وحساســه كــ قـلـوب (المراهــقــات)..
قريب من فرح وسعاده وتفاؤل لايــدوم..
قريب من أستحالة تحويل الأمنيــه أوالحـلــم إلى حقيقه إلا في أضيق الفرص (عندما تلامس جسد الواقع عن طريق الخطـــأ)..!
قريب من أشخاص رسمنا أحلامنا بهم ولأجلهم ولكنهم شوهوا تلك الأحلام "الرماديه" بكوابيس أفعالهم..
قريب من أشخاص أعتادت شخصياتهم على (الهمجـيـه) في الأسلوب والتصرفات مع الآخرين حتى أقرب الناس لأنفسهم وأهاليهم..
قريب من مراهقات بأعمار صغيره وربما (كبيره).. بأرواح شفافـه ونقيـه تملك [مفتــاح الـنـمـو الروحــي] وهو الإحساس والإهتمام بأنفسهن و بالآخرين..


ومع تفاوت القرب والبعد تظل هناك ^محـطــات روحــيـه^ وهي الــذكــريــات التي تعني الأوقات السعيده والصدق..
تعني الوفاء والأنتماء..
وفاء لأيام غاليه وأناس عزيزين..
سؤال يحيرني..لمـاذا نعود للذكـرى؟
هل لأن واقعنا مـريـر..
أم تعودنا على الأهآت والأحزان؟
لـمـاذا يـطيل الناس الوقوف على(أطــلال الذكـرى) لدرجة الــــمـــــلل..!!!
ذكريـاتهم لــ حـب عذري أستشهد لكن..! ظـل الخـد يشهد على كثر البكــاء من أجلــه..
لــ أشخاص كنا حريصين على مراعاتهم وتقديرهم ولكنهم خانــوا ورحـلـوا بدون أسـبـاب وظل وفائنا وأحترامنا لأيامنـا الحلـوه التي قضيناها بصحبتهم ....
ولأنني من الأشخاص الذين يقدســون الذكريــات "الحلوه والمره" كلاهما لأنها طوقت عنقي ولا مفر لي منها مهما تجاهلتها وتكبرت عليها....
فهذه القصـه هي عباره عن ذكريات في (روزنـامــة حياتــي الخاصــه) بأنـاس أحببتهم وأحبوني وأشعر بأنهم أكبر نعمة أشكر ربي عليها وهم أهلــي وصديقاتــي المقربات جدآ لنفسي..
بأنـاس زاروا مـدن قلبي في سنوات مضت وتركوا لأنفسهم بصمة خيــر وظلت أثار حبهم وأحترامهم وسيرتهم الطيبة باقيه لآخـر العمـر..
بأنـاس آلفتهم ولكن لم يجدوا مكان للبقاء في قلبي بل ظلوا قابعين خارج هذا القلب في ظرف دقائق وأيام وشهور وسنوات لكنهم لم يستحقوا "الأقامــه الملكيــه" فيه..


وبين متناول يديكم الآن روزنامتي لسنه من السنوات وأتمنى أن تنال أعجابكم.. ]*



أطلالــي مـلـت وقـوفــي


لـــ : أم الــظــــفـــايـــر...



©[الــــــجـــ الأول ـــــــــزء]©..


يــوم الخــمـيـس..
(11/4)


: سـحــااااااااااااااااااااااااايـب.. يااااااااااااهـــل الـبـيييييييـت..
تدخل هـنـادي وهي تضرب الأبواب بدفاشتها المعروفه واللي بنظرها عفـويـه وخـفة دم!!!
وقفت بوسط الصاله وهي ماسكه أطراف عبايتها ورافعتها لحد خصرها وتاركه الطرحه نازله على كتوفها بشكل فوضوي وتفاجأت لما شافت يـاســر أخو سحايب عمره 22 سنه نايم بالصاله...وأنتبهت لحركته لما غطى وجهه (بالبطانيه) وهو يتأفف كأنه تضايق من حريتها الزايده وهي داخله بيتهم!!!!
ماقدرت هنادي تمسك نفسها وأنفجرت بالضحك وهي تكمل طريقها لغرفة سحايب..
كانت سحايب جالسه بغرفتها تقرأ مجله.. تركت المجله اللي بأيدها وقامت فتحت باب غرفتها وهي تدور على مصدر الصوت..
سحايب: كنوده>>(أسم الدلع لهنادي) من متى وأنتي هنـــا؟!
"رمت هنادي نفسها بحضن سحايب وهي تمسح دموعها من كثر الضحك": أخـــوك هذا عجييييييب..دخلت الصاله أدور عليك لقيته قاعد يلعب بجواله أول ماشافني غطى راسه بالبطانيه..ياقلبي عليه يسـتـحـي..ههههههههههههههههههههههه
سحايب: الحمدلله والشكر..!
كنوده متى تتركين حركاتك البايخه..يعني إلا تحرجين ياسر..؟
هنادي: ماكنت أدري أنه نايم بالصاله ليه هو ماعنده غرفه ينام فيها..؟ بعدين كل يوم أجيك بهالوقت يكون البيت فاضي أمك عند جارتنا أم منصور ماترجع للمغرب.. وأبوك مسافر.. وياسر "وهي تضحك" يكون نايم بغرفته مو هنا بالصاله!!..هههههههههههههههههههههههه
سحايب: رجع من دوامه اليوم تعبان حيل وما قدر يصعد فوق لغرفته ونام بالصاله..غطيته ببطانيه وحطيت تحت راسه مخده ياقلبي عليه والله مايحس باللي حوله من التعب..
هنادي: الله والوظيفه عاد ترى كله" شأفة سيكرتي" مايسوى عليه كل هالتعب..
سحايب: إذا هو(وهي تقلدها)شأفة سكرتي ليش ذابحه عمرك تركضين وراهـ...!!
"هنادي تصرخ": أحـبــه ياناااااااااااس أحـبـبـبـبـبـه.. من طلعت على هالدنيا وأنا مايملى عيني غيره بشخصيته ووسامته وشهامته ياااااويـــلـــي ياااااويـــلـــي..
سحايب: قصري حسك لايسمعك ياسر فضحتينا..
هنادي: أحسن خليه يسمع عشان يحبني ويتعلق فيني ويجي يخطبني من أهلي ويتوج حبنا بالزواج..!! وإلا 20سنه جيران بـبــلاش؟
سحايب: والله ياكنوده اللي يشوف تصرفاتك ودفاشتك يكره العرس وطاريه..
هنادي: وجــع لاتغلطين!! كل هذا عشاني دخلت الصاله ويـاسـر نايم فيها؟ أجل لو أقولك وش سويت فيه قبل يومين بالسياره وش بتقولين..ههههههههههههههههه
"سحايب وهي تسحب عباية كنوده وتجلسها عالسرير": إنتي تتكلمين عن ياسر وكأنه بنت مو رجال! جـنـنـتـي أخوي الله يلعن أبليسك..
هنادي: لاتـلـعـنـيــن حرااااام!!
سحايب بعصبيه: ألعن أبليس.. يقربلك؟
هنادي: ههههههههههههههههههه
يعني تقدرين تقولين واحد من الجماعه ههههههههههههه
سحايب: أستغفر الله العظيم.. كنوده أحكي لي وش سالفتك مع ياسر بالسياره..
هنادي: كنت موجوده ببيت عمي رحت أغير جو مع البنات بدل حكرة البيت وعلى الساعه 10ونص بالليل أتصلت على أخوي فــواز يجي ياخذني قالي إن معه ياسر بالسياره وبيمر ياخذني بعد 10 دقايق.. أنا سكرت سماعة التليفون بوجه فواز وطيرااااان لباب الشارع أركض وماأشوف اللي قدامي وسنترت عند الباب لما جاء..ههههههههههههههههههههههه
سحايب: فشله تركضين قدام بنات عمك مثل الخبله وش بيقولون عنك..
هنادي: ياشيخه ماأهتميت.. المهم.. ركبت السياره وجلست وراء ياسر آآآآه ياحبي له.. وكنا طالعين من شوارع ضيقه على أطرافها أعمال حفريات والدنيا ظلام وكان فواز يسوق سيارته على مهل ومركز عالطريق وياسر جالس بجنبه يسولف عليه وكان مرجع (السيت) على وراء ومرتخي بجلسته ولابس شماغه ومتعطر وأنا طايره من الفرحه وأقول: يـاااااااااويـلــي بس بالصامت عشان مايسمعني فواز!! ههههههههههههههههههههههه
سحايب: كويس أنك تخافين من فـــواز_ كملي سالفتك خلف الله على أخوي والله رحمته..!
هنادي: قرب ياسر أيده من المسجله عشان يطفيها وبحركه "مقصووووده" مني حطيت إيدي عـالسيت على يمينه.. رجـع ظهره على ورى وحس بأيدي_ على طول حنى ظهره قدام بأرتباك ووجهه يطشر ألوااااااان.. وأنـا أضـحك على شكله_تصدقين!! ظل طول الطريق وهو على هالوضع ماتحرك لما وصلنا للبيت..
"سحايب وهي تمسك المجله بعصبيه" : مـجـنــونـه وربي مافيك ذرة عقل..!
"قطع عليهم كلامهم صوت ياسر ينادي سحايب.. رمت عليها سحايب المجله": أنتظري شوي وأجيك..


انسدحت هنادي على السرير وهي مبتسمه وتفكر بياسر..
دقايق ورجعت سحايب ومعها صينيه فيها شاي وقهوه وحلا..
"كنوده وهي تجلس عالأرض": ههههههههههههههههههههههههه
"سحايب وهي تصب القهوه لهنادي": خير وش فيك ضحكيني معك!
هنادي: بس كذا أضحك..
سحايب: الحمدلله والشكر مجنونه أنتي..؟
إلا أبسألك كنوده شخبار(السكري) معك تضربين الأبره بأنتظام وإلا لساتك مهمله يوم إيـه ويوم لأ؟
هنادي: على حسب إذا كنت رايقه ومرتاحه أخذ الأبره بوقتها أما إذا كانت نفسيتي (أي شيء) أطنش!! أحط حرتي فيها بأهمالي لها هههههههههههههههههههههه
"سحايب وهي تصب القهوه":طيب مواعيدك تروحين للمستشفى أول بأول؟
هنادي: إلا المواعيد عاد ماأطوفها ههههههههههههههههه
"سحايب بعصبيه": ليــش تضحكين فهميني! يابنت أرحمي حالك ماخذه الدنيا لعب وإستهبال ماعندك جديـه شوي..
هنادي: اللي يسمعك يقول إنك أول مره تجلسين معي ماتعودتي على جنوني؟
ياحبيبتي أنا أنسانه عايشه يومـي يومـي وبس..
"سحايب حاطه أيدها على خدها وتتأمل هنادي":
صديقتي سميه دايم تردد مقوله خطيره أحسها تحكي عن شخصيتك بشكل كبير..
"هنادي وهي تفتح الـ Twix‏"‏: وأنتي وياها تاركات الدراسه على جنب ومتفرغين لتفسير شخصيتي..
سحايب: علماء النفس يقولون (بين الذكـاء والجنـون شعره) وإنتي من شدة ذكائـك تتصرفين بجنـون وماتخافين من أي شخص ولاتحسبين حساب لعواقب هالتصرفات..
هنادي: إيووووووه كمــلــي ههههههههههههههههههههههههه
سحايب: بس خلاص.. أوووف كنوده لا تستهينين بكلامي؟
"هنادي وهي تحط يدها على فمها وتقاوم ضحكتها":
ماأستهين فيك بس قلت كملي إنتي تتكلمين عن أشياء ماأعرفها بشخصــ ..."أنفجرت بالضحك"...
ضربتها سحايب بـMars‏ اللي قدامها وهي تصرخ عليها..


***********************

 
 

 

عرض البوم صور اسطورة !   رد مع اقتباس
قديم 13-07-12, 11:46 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: May 2011
العضوية: 224710
المشاركات: 3,261
الجنس أنثى
معدل التقييم: اسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1223

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اسطورة ! غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اسطورة ! المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 




في عالم ثاني كانت (مـيـار)
تضع اللمسات الأخيره على مكياجها وتسريحة شعرها بعد ماتجهزت عشان تروح لحفلة ولد جيرانهم اللي مملك على بنت عمه.. وكانت تحس بإحـراج من أهله لأنه سبق وتقدم لها ورفضت!! وهي تشوف نفسها صغيره على الزواج وتفكيرها كله في دراستها وبس.. أو يمكن يكون فيه أحـد ببالها!!!!!!
وحست أن غياب أمها عن الحفله وسفرها للشرقيه عشان تشوف خوالها راح يترك فراغ بنفسها ماتصورت وجودها بمكان من غيرها..


(مـيـار هي وحيدة أمها المطلقه من سبع سنوات_عايشه مع أخوانها من أبوها واللي ساكنين بالدور الأرضي من بيتهم المتواضع.. أما هي وأمها فـ لهم شقه بالدور الثاني مقابل لها شقه أخوها صلاح المتزوج وعنده 3أطفال..)


أنتبهت مـيـار لصوت التليفون ورنينه المزعج و"بخاطرها تقول": مين اللي متصل هالوقت..
نزلت الأسواره اللي بإيدها على التسريحه وطـيـرااااان للصاله.. وبحركه لاشعـوريـه ضربت رجلها الطاولة اللي موجود عليها التليفون.. ضحكت وهي ترفع السماعه بدون ماتناظر كاشف الرقم..
-: آلــو السلام عليكم..
"ميار تفاجأت بصوت رجولي وبسرعه وقفت ضحك": وعليكم السلام.. مين؟!
-خــاله.. خذي كلمي ميـار)
"أنصدمت ميار لما سمعت أسمها_نزلت السماعه بتقفل و جاها صوت أمــهــا"..
-:هلا بنـتـي حبيبتي..
"ميار تصرخ من فرحتها وتقاوم دموعها اللي تجمعت بعيونها": وحشنـي صوتـك يالغالـيـه..ليش تركتيني بروحي فقدتك يمه..؟
أم ميار: يابعد عمري عساك ماتفقدين غالي بحياتك..
ميار: صار لي يومين أنتظر اتصالك..
أم ميار: انا يابنتي أبتصل بس إنشغلت عزايم خالاتك ماتخلص.. ويـزيـد جزاه الله خير ماقصر عطاني جواله عشان أكلمك وأتطمن عليك..
ميار: ليه يمه جوالك وينه؟
أم ميار: جوالي ضاع بالمطار والله مدري هو بمطار الشرقيه وإلا بمطار الرياض!
"سمعت ميار ضحكة يزيد طالعه من السماعه وضحكت أمها على ضحكته"..
-:أبشري بأحلى جهاز لأغلـى خاله بالدنيا..
أم ميار: تسلم يزيد يابعد عمري ماتقصر..
"جلست ميار عـ الكرسي وهي فاتحه عيونها عالآخر تسمعهم ودقات قلبها طبول"
أم ميار: ترى أنا راجعه يوم الـسـبـت مع يزيد للرياض بسيارته_الطياره تكاليف ومصاريف وهو أصلآ له شغل بالرياض وبيخلصه..
إنتبهي لنفسك وأجلسي عند أخوانك تحت عشان مايضيق خلقك بالجلسه بروحك..
"ميار وهي بتطير من الفرحه": أبشري يالغاليه ولايهمك .. لاتطولين على جوال الرجال .. سلمي على خالتي والبنات.. يالله فمان الله....
قفلت السماعه وراحت لغرفتها وهي تناقــز وترقص من الوناسه جاها شعور غريب وعــاجــزه توصفــه..!!!!!!
شغلت مسجلها على أغنية أحــلام (يــاواحشـنـا) ورفعت الصوت للآاااااخر شي وهي تغني معها ..


*[يــاواحـشـنــا وش آخبــارك..؟ علـيـنـا ليــش مـاتـسـأل..
تبيـنـا نـوصـل لــدارك,, خــلاص أبشــر ولاتــزعــل..
حبيبــي طــول غيــابك علامــك صــرت ناسـيــنـا.. غــريـبـه تـهـجــر أحـبـابــك,,
تـواعــدنا ولا تجـيـنــا..
تـعـال وشـوف بعيونـك,, وش اللـي صايـر فينـا..
جـروح الـقـلـب يبكـونـك,,
وش السـبـه تبكينــا..
كـفـايـه صـد يـاقـاسـي تـعـال نعيـش حـاضـرنـا..
أشـوفـك صـرت متنـاسـي,,
تـمـر ومـا تطـالعـنـا....]*


%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%
كانت سمـيـه جالسه بالصاله تقرأ كتاب ثقافي وهي في قمة الإندماج في القراءه.. دخل أخوها راشــد اللي عمره 26 سنه وهو أكبر أخوانها..
سميه: يعطيك العافيه ياخوي..
"راشد وهو يرمي شماغه ويجلس" : الله يعافيك..
سميه: شكلك تعبان مره ..
"راشد وهو يحط شماغه على كتفه": إيه والله إني تعبان من هالسياره.. من الصباح وأنا رايح جاي للورشه أصلح فيها عذبتي..
سميه: إذا هي معذبتك بيعها وأفتك..
راشد: إنتي تعرفيني_مستحيـل أفرط بأشيائي الغاليه والعزيزه على قلبي..
"سميه وهي تضحك": أعرفك ياخوي.. والدليل جهاز موبايلك قديم.. نزلت اجهزه جديده وأنت مو راضي تغير اللي معك..
"راشد وهو يناظر لغلاف الكتاب اللي بيـدها": وش هذا اللي بإيدك..
سميه: كـتــاب..
راشد: أنا عارف إنه كتاب.. أشوفه زين مو مضيع.. بس كتاب أيش..
سميه: أسمه (مئة سر بسيط من أسرار السعداء) لــ ديفيد نيفين...
راشد: وش مضمونه؟
سميه: هذا كتاب علم نـفــس..
"راشد بأستنكار": أيــش!! علم نفس.. ناقصين عقـد عشان تكملينها بالكتب هذي..
سميه: وليه عقد.. بالعكس انا أشوف إن هذي الكتب تعتبر (ثقافه عامه) وأكثر الناس تفضل النوعيه هذي من الكتب تدري ليه...؟ لأن.. .. ..
"يقاطعها راشد بملل": بس بس بس لاتكملين.. أنا سألتك سؤال وتوهقت.. فلسفتك جاهـزه ماشاءالله..
سميه: حرام عليك ماتفلسفت..
راشد: إلا بسألك أمي ورنــا وينهم مالهم حس..
سميه: أمي بمجلس الحريم عندها ضيوف.. ورنا راحت تزور صديقتها..
"راشد وهو قايم": يالله أنا ماشي..
سميه: تبغي تنـــام..؟
راشد: أنام هالوقت! لأ بروح للأستراحه.. بغيتي شيء..
"سميه بتردد": أبي أطلب منك طلب وأتمنى إنك ماتردني..
راشد: وش هو طلبك..
سميه: أتمنى أن مايكون طلبي يضايقك يعني.. أبيك تآخذني للمكتبه أشتري كـتــب ثقافيه (نفسيه وأجتماعيه).. إذا مافيها تعب عليك أو إذا عندك وقت فاضي الحين يعني.. لـــو.....
"سكتت بعد ماحست بنظرات الإنتقـاد من راشد"
"راشد بعصبيه": أييييييش!
تشترين كتب..! يابنت أرحمي حالك.. أنتي مو منتهيه من كتبك الدراسيه بتكملينها بكتب نفسيه وماأدري أيش..
أهتمي بدراستك واجتهدي وجيبي نسبـه عاليه وأتركي عنك الخرابيط هذي..فاهمــه..
"سميه بضيق وشوي وتصيح": مافيه داعي للكلام هذا قول مابي آخذك وخلاص..
راشد: ياسميه أنا مابيك تضيعين وقتك بأشياء ممكن تضر مستواك الدراسي.. مابيك تصيرين فـاشـلـه زي أخوك سـعــود اللي صار له سنتين متخرج من الثانويه وجالس بالبيت بدون مايكمل دراسته الجامعيه.. والسبب نسبته اللي مـاتأهله يدخل جامعه أو حتى يتوظف بأي وظيفه مناسبه له..
سميه: بس أنا غير عن سعود..
أنا عندي طموح كبير وبأذن الله بيتحقق أما سعود......
"يقاطعها راشد": أي طموح وأنتي مضيعه وقتك بأشياء مالها معنى ولا راح تنفعك.. دراستك أحوج لك من الكتب ذي.. إذا تخرجتي من الثانويه أنشاءالله مافيه شيء يمنعك من أنك تثقفين نفسك.. صـح وإلا أنا غلطان..؟
سميه: صح .. بس....!
راشد: المهم ترى أنا ماشي.. فمان الله..


سـمـيــه أنسانه جديه ومتزنه شخصيتها اللي أقرب للواقع من الحلم..بعكس صديقاتها أو شلتها اللي بالمدرسه خيالهم واسع وأحلامهم كبيره مالها حدود.. يطلقون عليها الشله لقب"الـفـيـلـسـوفــه" لحبها وتعلقها الشديد بعلم النفس وثقافتها الواسعه بهذا المجال من خلال قراءاتها لكتب نفسيه.. وطموحها تصير (د/سميه)..لأنها تحب تسمع للناس مشاكلهم وتشاركهم همومهم..


++++++++++++++++++++++++++++


وفي مكان آخر بالرياض وتحديدآ في قاعة الأفراح,.,كان عنوان الفرح هو الفـخـامـه.. وكان كل شيء يدل على الذوق والفن الراقي..
الأبيض والأحمر هو السائد في القاعه من البوابه الى الكوشه مرورآ بالمفارش اللي على الطاولات الحمراء وتحتها أبيض ومحطوطه بطريقه مرتبه وحلوه..
وصوت الطقاقه بأغانيها الطربيه على الكوشه واللي مليانه بنات يرقصون..
ورائحة البخور والعود منتشره بأرجاء القاعه .. وترحيب واستقبال أهل المعرس للمعازيم..
درر: <طف طف> الساعه الحين 10 ونص متى بتنزف العروس ماصارت تأخرت كثير ..
لطيفه: طف طف بعينك! مضيعه أسمي أنتي ووجهك..
"درر وهي تضحك": آسفه يابنت العم نسيت نفسي متعوده أناديك طف طف والظاهر بنسى أسمك الحقيقي..
"لطيفه وهي تتلفت": أقول درر أحس مكاننا غلط جالسات قدام المنصه وطاولتنا فاضيه مافيها إلا انا وأنتي وأمك وهالعجيز! خلينا نقعد بطاوله وراء أحسن..
درر: أصلآ ماراح تلاقين لك مكان زحمه مره.. وبعدين هذي رغبة الوالده تبغى تشوف البنات اللي على المنصه وإلا أنتي ناسيه أنها تدور عروس لـ أخوي سلطان؟
لطيفه: أمك للحين مصره إلا تزوج سلطان طيب وزوجته حرام تكسر بخاطرها..
درر: هذي رغبته هـو!
وش نسوي ملينا من مشاكلهم 24ساعه طق وصراخ مو متفاهمين آبدآ..
صارلهم سنتين وهذا موالهم كل يوم.. هي عنيـده وهو عصبـي مره ما أحد متحمل الثاني,,أنا مو مقطع قلبي إلا بنتهم رهــف..
لطيفه: زواجه مو حل لمشاكله مع زوجته سـنـاء بالعكس كذا بتكبر المشكله وتتعقد بزياده..
طيب أبسألك..سناء عندها خبر أن بيتزوج عليها؟
"ضحكت درر": هههههههههههههههههه سلطان ماقصر دايم يطري قدامها العرس بس هي مو مهتمه.. لأنها وااااثقه إنه مايسويها ويتزوج عليها..
"لطيفه تحط أيدينها على راسها من الصدمه": كل هالمشاكل وواثقه من نفسها بعد؟
إذا السالفه كذا اجل خلي أمك تدور له الثالثه أحتياط لاتصير الثانيه واثقه من نفسها بغـبـاء سناء.. والله عيب على هالحريم الوحده فيهن الله يرزقها برجـال أخـلاق وأحترام وطيبه وذوق وماتحمد ربها..تركض وراء المشاكل ركض تهدم حياتها بأيدها وماترتاح إلا إذا مسكت ورقة الطلاق بأيدها باللحظه هذي تندم على كل المشاكل..
درر: أحيانآ تكون المشاكل من الزوجه مثل سناء, بـس بأحايين كثيره تكون من الرجال نفسه بعض الرجال تصرفاتهم ماتنطاااااااااق!!
لطيفه: والله أحنا خذتنا السوالف عن سلطان وزوجته ونسينا أننا بعرس قومي خلينا نرقص رقصه أخيره قبل ماتجي الزفـة..
درر: أقعدي بس أنا ماراح أرقص إلا لما أشوف(عـلــي) وأكحل عيوني بشوفته ..
لطيفه: أوووه نسيت أنك حاضره العرس عشان تشوفينه إذا دخل مع المعرس اللي هو ولـد عمـه..
درر: آآآه ياطفطف ولهاااااانه على شوفته ماشفته إلا مره وحده بحياتي!! وباقي المرات بأحلامي واليوم بشوفه ياااااي وناســـه..
لطيفه: عشان كذا جالسه بأول طاوله قبال المنصه عشانه هو يا الخاينـه..
درر: هههههههههههههههههههه
[جاء وقت الزفه نزلت العروس من درج القاعه الحلزوني تمشي بخطى بطيئه على موسيقى هـــادئه..
بعدها بنصف ساعه دخل العريس يتوسط أبوه وأخوانه وعمه وعيال عمه.. يدخل بهيبه ويستقبلونه أمــه وخواته وعماته فوق المنصه بزغاريد وتصفيق والطقاقه تغني أغنية مديح بالعريس بأسمه وبأسم أبوه وأخوانه]..
"درر وهي تمسك يد لطيفه بقوه وتهمس لها": شوفي عـلــي شلون واقـف وهو مبتسـم ويطالع للشباب اللي يرقصون شكله رزه ياقلبي عليه يجننننننننن يمـاااااااه قلبي يعورني..!
لطيفه: لأ لأ.. شوفي هذاك اللي متلثم بشماغه وماسك طرف ثوبـه "يقلد رقص البنات".. رقصه مجنووووون..
"درر وهي تضرب أيدها على صدرها": من هي اللي ماسكه يــد علي ورافعتها فوق ترقص معه..؟
"لطيفه وهي تبعد درر عنها اللي لاصقه فيها": بعدي عني.. هذي (عمته) اللي تدرس معي ثالث أدبــي..
"درر بخبث": أحـــســـن!!!! طيح وجهها.. مارقص معها.. كتف أيدينه وهو يناظر فيها..
"لطيفه وهي تصرخ": حرام عليك حــــــاسدتها..! ترى علـي ولد أخوها مو شخص غريب..
"درر وهي تحط راسها على كتف لطيفه وتتنهد": آآآآه يابخـت أيـدها اللي مسكت بيد عـلــي....
قطع عليهم تعليقاتهم عـلــي اللي نزل من المنصـه وهو منزل راسه للأرض ويعدل غترتـه.. متجه للطاوله اللي قاعده فيها جدته..
>>>> درر شهقت بصوت عـااااااااالــي ومسكت طرحتها وإيدها ترجف وغطت فيها باقي وجهها بعد ماكانت متلثمه وطالع ثلاث أرباع وجهها..
قرب لجدته مبتســم وهو يسمعها تهلي وترحب فيه..
أنحنى لها عشان يحب راسها وأنـحــرج مرررره لما حس بكتفه لامـس كتف البنت اللي قاعده بجنب جدته <<<<
.....؟؟!!
رجـع على ورى وأستأذن من جدته ولحق بأخوانه وأخوان المعرس اللي طلعوا من قاعة الحريم ,,,


~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~


-:تــكـفـيــن ميريـــام . . .
>>> (أسمها مـريـم بس الكل يناديها ميريام) <<<<
. . طلبتك بس خلينا ندخل هذا المحل.. الله يخليك..
ميريام: أووووه زهـــره وبعدين معك_ صار لي ثلاث ساعات وأنا أدور فيك بالفيصلـيــه ولاعجبك شي.. كل مادخلتي محل طلبتي من صاحب المحل كم طقم ينزله لك وإذا حطهم قدامك انسحبتي وتركتيهم.. وياليتك تعتذرين منهم بطريقه مهذبه_ حشا حتى البزران يعرفون الأدب والذوق أكثر منك..
"ضحكت زهــره": ماعليه بنت خالي تحملي ثقالة دمي لحد ماأرجع لحـائـل بكره..وأحترمي ضيوفك شوي ياأم الأدب والذوق..
ميريام: تتريقين..! أنا بصراحه جوعانه بروح للمطعم..خلينا نستعجل عشان مانتأخر عالبيت..
<دخلوا المطعم وأنزعجت زهره من الأجواء لأنها ماتحب أصوات الأطفال وصراخهم وفوضويتهم بالأماكن العامه>
ميريام: أقول زهره وش رايك تجمعين الأطفال وتطلعينهم برا المطعم . .
"وهي تضحك" بس بعد ماتستأذين من أهاليهم قولي بعد أذنكم نص ساعه أتعشى وأدخلهم ههههههههههههههههه..
زهره: يااااااابـيـخـك..? أقول أكلي وأنتي ساكته..
"بعد دقايق صمت":
ميريام شوفي هذاك الولد اللي لابس نظارة طبيه مـو أزين من نظارة أخوك عبـدالرحمـن اللي تشبه نظـارة كـونــان..؟
ميريام: هههههههههههههه الله يرجك.. لايسمعك دحـمــون والله لايطلع لك قــرون_
هو خلقه حساس ما يطيق أحد يغلط على شكله..
زهره: ياحبيبتي أصلآ أنا دايم أقول كذا بوجهه (أنت كونان) بس مايزعل ولا يخانقني لأني ضيفه عندكم..
"ميريام بصوت شبه ضاحك": على طاري الزعل تذكرت موقف صار لدحمون مع صديقاتي بحفلة عيد ميلادي قبل ثلاث شهور "نـكـتـه"..! وأنتي تدرين أنه بدون نظارته مايشوف ظلــه.. من هذاك اليوم لين اللحظه هذي وأنا كل ماأتذكر الموقف أضحك ههههههههههههههههه
"زهـره بحماس": مع صديقاتك!!! أحكي.. وش صار..؟
"ميريام وهي توصف الموقف": كان راجع من ملعب الحاره وداخل للبيت من باب غرفة استقبال الضيوف.. والظاهر لقاه أقرب له من باب المدخل الرئيسي_لابس Sport وحاضن الكورة بين أيدينه والشعر محوس ومعبى تراب والنظاره مفقوده..! دخل ووقف بنص الصاله وهو يسمع صوت صـراااااااااااااخ بناااااااات " اللي تتخبى وراء الستاره واللي تركض للباب الثاني واللي تغطي راسها بالمخده".. هو أنـهـبـل_طـار عـقــلـــه وقعد يتلفت ويصرخ : وش فـيـكـم وش صـاااااااايـر..!
أنا جيت أركض من المطبخ على صياح البنات.. ومالقيت إلا الكـوره بجنب الباب عرفت إنه داخل بالغلط على الشله في الغرفه وهم بحاله يرثى لها..
لحقته وعطيته كم كلمة تهزيء خليت ملابسه أزين منه..
زهره: هههههههههههه_ ليش مو لابس نظارته ؟!
ميريام: بهذاك اليوم كان راجع للبيت زعلااااااان ومعصب وطفراااان.. لأن واحد من ربعه ثقيل طينه شات الكوره بوجهه على باله يمزح وكسرله نظارته..
زهره: ياااااشين مزح بعض الشباب إنه يرفع الضغط!
بس ترى دحمون مسكين والله اللي يشوف جسمه يعطيه عمر بالعشرينات مع انه لسه عمره 16سنه.. بس فله أنا أحب أقعد معه سوالفه حلوه..
ميريام: سوالفه ok‏ بس لما يثقل دمه بالمزح ويضرب وينحاش >> حركات بزران..والواحد مو رايق له ودك تذبحينه!
زهره: والله أنتي مو مقصره إذا بغيتي تعذبيه تطنشين ببـرودك..
أمس حذفك بالنعال لما لعن خامسك وهو يغني ويرقص كان متوقع أنك بتركضين وراه وتطيقينه وأنتي مطنشه ومندمجه عالفيلم بالأخير صار يعايرك (يااااااثلجه) عشان يستفزك..ههههههههههههههههه
ميريام: يقهرنــي.. أحيانآ يتصلون صديقاتي ويحرجني قدامهم يناديني بصوت عالي عشان يسمعها (ثـلـجـه)..
يكره نفسه لما يشوف أعصابي بارده يجن جنونه..
"زهره وهي قايمه": يالله ميريام خلينا ننزل نشتري عطور قبل مانرجع للبيت ببالي أسم عطر وأبغى أدور عليه....


§§§§§§§§§§§§§§§§§§§§§§§§§§§



-:أيييييييييش أشتريتي هذا العطر من بيــاعــــه..؟؟؟
"كان هذا صوت الخاله نـظـيـره.. مدرسة مادة عـلــم الأجتمـــاع بأحدى مدارس الثانويه في حــي راقــي.. وهي تمسك بالعطر اللي أشترته بنت أختها ولأمانــة البائـعه كان ماركه فرنسـيـه..???
راويــه: إيــه ياخاله من بياعــه..! البنت مسكينه تكسر الخاطر مو لاقيه اللي يهتم فيها و يصرف عليها ويأمن لها حياتها عشان كذا صارت تدور بين البيوت وتبيع عطورات وبخور ودهن عود.... و.....
"تقاطعها الخاله نظيره": بــنــت بعد يعني مو حرمه كبيره بالعمر!! طيب وش اللي حادها تدخل على بيوت ناس ماتعرفهم.. مالها والــي؟ وين أمها وأبوها وأخوانها عنها..؟!
"راويه وهي تحاول تمسك أعصابها لاترتكب جريمه بنرجسية خالتها": الحاجــه ياخالـه الحاجه..^^ البنت يتيـمـه عمرها 26_ ومطلقه من خمس سنوات وساكنه مع أخوها الوحيد ببيته المستأجر.. وعايشه تحت رحمة زوجته اللي متسلطه عليها ومهي تاركتها بحالها...
نظيره: وووولــــــو...'' هذا مو مؤشــر يسمح لها تزاول مهـنـه زي كذا..ليش ماتدرس بكليه أوجامعه تستفيد من مكافأتها وتصرف على نفسها..
راويه: ماعندها إلا شهادة المتوسطه.. وهي تدرس بــدار تحفيظ الـقـرآن اللي بالحاره..
"راويه وهي تفتح الشنطه الموجود فيها العطور لخالتها": هي تركت عندي بضاعتها وطلبت مني أعرضها على قريباتي عشان يشترون اللي يعجبهم.. وعادي لو بتأخذين أي عطر 'ســلــف أو ديــن' وتدفعين حقه بأي وقت يصير معك فلوس..
"نظيره وهي تقلب بالعطور وتقرأ أسعارها": ماشاءالله.. أجل العطورات الفرنسيه رخيييييصـه وأنا ماعندي خـبـر....؟
"أم راويــه تتدخل بالوقت بدل الضائـع لأعصاب راويه": إذا ماعجبك شي ياوخيتي ماعليه لو تدفعين مبلغ بسيط للبياعه تجبرين بخاطرهــا.. أنتي مدرسه والله منعم عليك والبنت حالتها تقطع القلب.. وهذا كله بميزان حسناتك أنشاءالله وأنتي قلبك كبير وخيرك سابق على الكل..


>>> نظيره وهي تمسك شنطتها بإبتسامـة كبريـاء عجبها كلام أختها اللي أرضى غرورها.. طلعت من بوكها100 ريال وأعطتها أختها..
ام راويه: جزاك الله خير ياأخـتـي.. جزاك الله خير..
رجعت راويه البضاعه للشنطه وهي مهي مستنكره تصرفات خالتها لأنها شبه متعوده على نرجسيتها من يوم ما هم صـغـار ..
دخلت غرفتها وحطت راسها عالمخده وغمضت عيونها دقايق وحست بيد تمسح على راسها.. فتحت عيونها وأبتسمت لأختها لجـيـن اللي تطالع فيها وتضحك..
راويه: شلون السهره عند صديقاتك..؟
لجين: تمام فـلـه السهره ضحك وسوالف...
إلا بسألك متى جات خالتي الله يهديها لو معطتني خبر من قبل عشان ماأروح لصديقتي وأتركها.. أحس فـششششششـلـه؟!
راويه: لافشله ولاهم يحزنون اللي يسمعك يقول جايه من بيتها ومتعنيه عشاننا.. كانت راجعه من الـمـمـلـكــه تغير جو مع زوجها وعيالها.. ومرت علينا تسلم على أمي وجدتي..
لجين: من متى وهي موجوده هـنـا؟
"راويه بملل": من سـاعـتـيـن!!
لجين: طيب وش فيك كذا كأنك متضايقه من زيارتها؟
ماردت على سؤال أختها وسرحت تناظر للسقف بعد ماطلعت أختها من الغرفه..


¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤¤


-: يوووووووهـ .. ياربي وش ذا القلق.. مايخلون الواحد ينام وهو مرتـاح 24 صــراخ وطـق وصـيــاح..
والمشكله مايحلى لهم التفاهم والنقاش إلا على وجه الفجر!!
"ردت عليها أختها مهــا اللي عمرها 15سنه": أي نقاش أنا ماأسمع إلا صوت زوجته تسب فيه وتدعي عليه وصياح ولدهم الصغير اللي يقطع القلب..
مـعـيـضـه: حسبي الله ونعم الوكيل فيه هالظالم اللي مايخاف ربـه..
مها: الله يهديك يامعيضه جيرانا من يومهم مشاكلهم ماتخلص ليل ونهار_وش الجديد يعني تلاقين ابو الشباب سكـران شارب من الـبـلا.. أقول حطي راسك ونامي الساعه صارت 2 ونص بكره يوم جمعه ورانا صلاه..
"تفتح معيضـه باب الغرفه وهي معصبه": راسي بينفجر من أصواتهم.. بروح أشوف لي صرفه معهم..
مها: تكفين عاد وش طالع بأيدك؟
نزلت معيضه الدرج ودخلت الصاله وتفاجأة بأمها اللي قاعده وكأنها تنتظر أحد..
معيضه: يمه_عسى ماشر ليش سهرانه مانمتي؟
أم حمود: أنتظر أخوك حـمــود مدري وش فيه تأخر مهو من عوايده..
معيضه: يايمه الله يطول بعمرك تلاقينه سهران مع أصدقاءه..
أم حمود: بس تأخر كثير وبكره يوم جمعه مابينام بدري عشان يلحق عالصلاة..
معيضه: يمه كل شباب هالأيام تطول سهراتهم للفجر يقعدون عالتلفزيون ويضيعون
وقتهم بالسوالف..
أم حمود: إنتي وش فيك سهرانه لهالوقت؟
معيضه: أزعجنا جارنا هو وزوجته صراخ ومناقر وصياح طفشونا..
أم حمود: الله يهديه جارنا أبو غـازي من جاورنا وهذي حياته أبد مـا تتغير.. حتى على أيام زوجته الأولى والثانيه والحين الثالثه!! الله يكون بعونها المسكينه..
"معيضه بسخرية": وش حادها تتزوج واحد بعمر أبوها.. كله بسبب طمعها بفلوسه اللي كلها حرام..!
أم حمود: معيضه لاتتشمتين بالناس ..
معيضه: أستغفر الله العظيم.. يـمـه أحس في شي مـو طبيعي بهالعائله طول بعرض من كبيرهم لصغيرهم بس ماني عارفه إيش؟
أم حمود: هذي قصه طويله عريضه لو بحكي فيها لبكره ماأخلص.. الله يستر عليهم..


فـــجـــأهـ ..!
يتجه نظرهم لباب الصاله بعد ماسمعوا صوت صـيـاح طـفـل <<<< يدخل حــمــود وهو منزل راسه ويتمتم "لاحول ولاقوة إلا بالله" ويأشر للحرمه اللي واقفه وراه وشايله طفل ماتجاوزه عمره الثلاث سـنـوات! تدخل الصاله بعد مارجع هو يجلس بالدوانيه عشان تآخذ راحتها..
"أرتمت بحضن ام حمود وهي منهــاااااره وتبكي": الحقي علي ياخاله بيذبحني ماعــاد أبيه ماعــاد أبيه وصلوني لبيت أهـلـي.. الله يخليكم طردني من بيتي اللي مايخاف اللــه..
جلست أم حمود تهديها وتحاول تفهم وش سبب المشكله بالضبط عجزت لأن البنت بتموت من الصياح ومهي قادره تحكي اللي صارلها..
طلبت أم حمود من معيضه تجيب لها عباتها عشان توصلها لبيت أهلها بعد ما حاولت معها أنها تنام عندهم والصباح تروح لبيت اهلها
لكن البنت رفضت ..
ركبوا بالسياره وأم حمود شايله الطفل بحضنها وهي تسكت فيه تعذب من كثر الصياح..
ألتفت حمود على أمه وأخذ منها الطفل وطلب منها تروح تشيل مــلابــس جارتـهـم اللي رماها زوجها (وهو فاقد الوعي) قدام باب بيتهم وأغلبها تناثرت بشكل مــخــجــل..!!!!!
أستجابت لطلبه وجمعت الملابس وحطتها بالشنطه المرميه بجنب السياره وهي تتحسب على عـمـر هالبنت وحياتها اللي ضيعتها مع واحد سكران وفاقد الوعي 24ساعه..
وتلوم أهلها اللي زوجوها وعمرها 25 لواحد مطلق حرمتين ومشتت عائلـتـه ومايسأل عنهم واللي أكبرهم بعمر زوجته الثالثه.. وكل هذا بسبب طمعهم بأملاكه وعقاراته اللي كلها من (تـجـارة الـمـخــدرات),,


* * * * * * * * * * * * * * * *

 
 

 

عرض البوم صور اسطورة !   رد مع اقتباس
قديم 13-07-12, 11:56 PM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: May 2011
العضوية: 224710
المشاركات: 3,261
الجنس أنثى
معدل التقييم: اسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1223

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اسطورة ! غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اسطورة ! المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

©[الــجــــزء الـــثـــانـــي]©...


يـوم الـسـبــــت..
(11/6)‏




...[ مع كل نسمة صبـــاح أقــوم وأيديـــه
ترتفـــع بعضها كذا.. وأقــول وأنـــادي..
اللــه يسعد صباحــك "يالسعــوديــــــه"
عســاه والله صبـــاح الخيــر يابـــلادي..
يـــاوطنـــا
يـــاطموح اللي تمنــى..
نحمدالله يوم صرنـــا فيك..
وألا قبلك كيف كنـــا..
يـــاوطنـــا..
أنت حنـــا..
الرجـــال اللي بطهر أرضك تغنــى..
والبنـــات اللي بنسماتك تحنــى..
ومن تنكر لك..
ترى ماهــو مـنــا !!!]....
____________________________

-: صبــاحــوووووو مامي..
أم عبدالرحمن: صباح النور مريـم غريبه صاحيه بدري..
عبدالرحمن: عشان تزين (القراعيط) مو شايفه شلون نافشه شعرها كأنه كشة مهبولــه..!
"ميريام وهي عاقده حواجبها": يالله صباح خير هذا اللي يدور المشاكل على هالصبح.. وبعدييييييين..
"عبدالرحمن وهو يعدل نظارته": ولا أبلييييين.. روحي لمي كشتك ترا أنتي رايحه لمدرسه مو لعـرس..
ميريام: وش دخلك أنت قاعد لي عالوحده بهالبيت "ألتفتت لأمها" يمـه شوفييييه..
أم عبدالرحمن: دحمون حبيبي أفطر وأنت ساكت وأترك أختك على راحتها..
عبدالرحمن: ياسلام عليكم.. أنا لو تطلع شعره براسي على طوووول للحلاق وهذي ثلجــه"وهو يمسك شعرها"
محد يحاسبها على شي..
"ميريام وهي تبعد يده": آآآآي أترك شعري.. هين دحمون والله لأعلم عمي يوسـف عليك وأخليه يهزأك..
"وهي تناظر للباب" هذا عمي جاء..
يوسف: صباح الخير.. خير وش عندكم هواش على هالصبح..
أم عبدالرحمن: كالعاده كل واحد يسنع بأخلاق الثاني.. دحمون مو عاجبته تسريحة مريـم..
"يوسف وهو يناظر لميريام ومبتسم": حبيبتي.. تسريحة شعرك حلوه بس ماتصلح للمدرسه.. لأن في قوانين بإدارة مدرستك وتعهدات ومشاكل بعدين إنتي بآخر سنه (ثانويه عامه) وما يخفى عليك هالشي صح يا عمي..؟
عبدالرحمن: إيـــه طبعـــآ.. ميريام تهزأونها بأسلوب مهذب ومحترم أما أنا صرااااااخ على كم طرااااااااق ..
يوسف: أنت تقارن نفسك بالأموره الدلوعه مريومه..؟
"عبدالرحمن وهو يشد شعر ميريام": يعني من أحسن أنا وإلا هي؟
"يوسف وهو يصرخ على عبدالرحمن": دحمـــون!! أترك شعر أختك..
"عبدالرحمن بيستفز عمه": شعرها هو اللي جذب أيدي لـــه ههههههههههههههههههه..
"ميريام وهي تتنوفخ من الزعل": ياربي أنتم أول مره تشوفون شعري عشان تصير هالمشاكل..؟
(قامت ميريام وطلعت وهي تشيل شنطتها وعباتها)
"يوسف وهو يضحك": تعالي ياثلجه ترى ماقلنا شي يزعل..
"وقفت ميريام عند الباب": دحمون أخلص علي أنا أبسبقك للسياره.. تتأخر ثواني بقول للسايق يمشي ويخليك فهمت!!
"عبدالرحمن وهو ياكل بسرعه عشان يلحق عليها": أنتظري ثلجـــه..
( خم كتبه وحط شماغه على كتفه وطيران للباب) ..
"يوسف وهو يضحك": مايتركون حركات البزران..
أم عبدالرحمن: ماعليك منهم يايوسف.. أبسألك أنت متى بتطلع من دوامك اليوم..
يوسف: الساعه 12ونص الظهر ليش السؤال..
أم عبدالرحمن: عندي موعد بالمستشفى الظهر وأحتاج السايق لأن أحتمال أتأخر على العيال وما أقدر أمر آخذهم بدري.. إذا مافيها تعب عليك أبغاك تجيبهم من المدرسه الظهر..
"يوسف وهو ماسك كوب الشاي": أبشـري ياأم عبدالرحمن أنشاءالله بس أطلع أجيبهم معي..
أم عبدالرحمن: مشكور وماتقصر..الله يعطيك العافيه..
يوسف: الله يعافيك.. إلا بسألك أخوي أبو عبدالرحمن متى بيرجع من حائل؟
أم عبدالرحمن: اليوم إنشاءالله المغرب يكون بالرياض..
يوسف وهو قايم: على خير.. أنا ماشي.. فمان الله..


%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%


وبـالمـدرسـه:

معيضـه: السلام وعليكم
الشلـه: وعليكم.....! "فـجــأه"............
>>>>>>>> طـــــــــــراااااااااااااااااااااخ
(ألتفتوا الشله على مصدر الصوت.. كانت طالبه تبغى تنزل من الدرج وتعلقت جزمتها بشنطة قدامها وتعثرت وطاحت على الأرض شالوها البنات وأخذوها لغرفة الأشراف وهي بحاله يرثى لها من الإحراج...!!)
درر: يامعيضه الله يهديك مية مره قلنا لك لاتجين للمدرسه قبل لايرن الجرس.. أنتي عودتينا تجين متأخـره على وقت الطابور الصباحي
أما لو حضرتي قبـل كذا تصير كارثه ومشكله بالمدرسه
لأنك بصراحه.."وهي تكتم ضحكتها" وجهـك نحـس!!
الشله: هههههههههههههههههه
ميريام: درر.. تتذكرين قبل هالمره لما جت للمدرسه بدري قبل الطابور الصباحي وصارت هوشه كبيره بين طالبتين!
درر: هههههههههههه إيه أتذكر والبنتين اللي تهاوشوا صديقات مره..
راويه: يالله صباح خير هوشه على هالصبح..؟
ميار: ههههههههههههه.. أتذكر وقتها كنا نحسبهم يمزحون مع بعض وننتظرهم يضحكون على بالنا"صـادوه"..
درر: لأ واللي ضحكنا أن معيضه تطالع فيهم ومستغربه ماتدري أنها هـي نحس عليهم..
وإلا صديقات يختلفون على سبب تافـه لا وقدام البنات وبوسط الساحه بعد؟
" الشله ماقدروا يكتمون ضحكتهم على معيضه"..
"عصبت معيضـه":
هـه هــه تتريقون..
سميه: أنا أتعجب من بعض البنات بعلاقتهم مع بعض واللي يطلقون عليها(صـداقــه)
الوحده فيهم بس أرتاحت للثانيه سمتها صديقه..!
فرق بين الصداقه و(الزماله),,
الصداقه أحترام وحب وتفاهم وأنها تكون مع صديقتها وقت الضيق وتشاركها بأفراحها يبتعدون عن الحساسيه وماتزعل منها على سبب تافه وتهدم كل الأيام والسنين اللي بينهم وأهم من هذا كله (مايفشون أسرارهم لأحد) بمجرد ما إن اللي بينا أنتهـى..
ميريام: حكت فيلسوفة الشله وش يسكتها عاد..
سـحـايب: خليها تنورنا بنصائحها غيرانه من حكيها؟!
ميريام: أووووف مو ناقصه نصايح ومحاضرات كافي علي عمي ودحمون قبل ماأجي المدرسه..


رن الجرس ووقفوا الطالبات بالطابور الصباحي لسماع الأذاعه المدرسيه . .
يتخللها صراخ المشرفات والمدرسات على الطالبات
"هـــدوء يابنات.. بدون صوت.."
تنتشر فرق التفتيش عن المخالفات٠٠"الجزمه العاليه_ والأظافر_ وذوات التسريحات الممنوعه"..
-: أنتي ياللي هنا وقفي على وراء هيا..
>>>>>>>>>> تتجه أنظار الطالبات لميريام_كانت تاركه شعرها المجعد الطويل مفتوح على كتوفها ورابطه خصل بشرائط حمراء بشكل مرتب وحلو..
درر: ياويلك ميريام جاتك (فـــؤاد) ..
"فؤاد لقب يطلقه الشلـه على المشرفه تشبيهآ بالممثل اللي في مسلسل طاش ماطاش..
"راويه وهي تضحك": ميرياااااام عن البكش عامله نفسك خايفه دحين تيجي وتخبطك بالمسطره ههههههههههههههههههههههه..
"معيضه وهي كاتمه الضحكه": أستغفرالله..! راويه وجع أسكتي لا تطلعنا معها..
-"صرخه قويه": خييييييييييييييير أنا قلت حاجه تضحك...؟ أنتي وهيا وديك وقفوا على وراء بسررررعـه؟!
(وقفوا ميريام و درر ومعيضه وراويه وهم يضحكون على حالهم بس أنقهروا لأن عقابهم بيكون تسجيل مخالفه وغير كذا بيوقفون بالساحه ساعه كامله"حسب قوانين المدرسه" وماراح يحضرون الحصه الأولى (رياضيات) وبكذا بينزل مستواهم وخصوصآ أنهم ثالث ثانوي آخر سنه لهم ويتخرجون)..


في جهه ثانيه من المدرسه
كانوا سحايب وسميه وميار ضحك وسوالف بالفصل لأن أستاذة الجغرافيا غايبه والفصل صراخ وازعاج..
سحايب: أمس رحت للسوق مع ياسر أخوي بطلعة الروح وافق ياخذني معه.. كذبت عليه قلت بشتري جزمه للمدرسه وأنا آصلآ كنت طفشانه وأبي أشم هــواء من زمان عن شوارع الرياض بس من البيت للمدرسه ومن المدرسه للبيت .. وبيني وبينكم بصراحـه كان بخاطري آشوف دوريات شرطـه أشوف ضـبــاط وعساكر؟؟؟
"ضحكت مـيـار": هههههههههههههه يخرب بيتك أنتي ماتتوبين من هالحركات..صايره زي الأطفال تفرحين وينشرح صدرك لما تشوفين سيارات الشرطه.. ماعقلتي عقب الموقف اللي صار لك قبل فتره مع ياسر..؟
سميه: أي موقف وش السالفه! من وراي سحايب تقولين لميار وماتقولين لي..
سحايب: أهدي سميه أكلتيني صبر بقولك السالفه بعدين أمس صارت لي سالفه ثانيه أما شو سالفه"وهي تضحك"..
ميار: لأاااا سحايب.. "وهي تحرك شفايفها عشان ماتسمعها سميه" تتفلسف ماتسكت..!!
"سحايب وهي تمسك الكتاب": بالكتاب على وجهها ناقصه نصائح أنا..!
سميه: ولو أن هالموال مو جديد علي بس بـجــد أنا متعاطفه معك كثير.. آشوفها صعبه على الأنسان لما يتمنى شي مستحيل..
خلاص أنتي خليك واقعيه شوي كل واحد بالدنيا ياخذ نصيبه واللي الله كاتبه لك بيصير ماتدرين وش ممكن.......
"ميار وهي تصرخ بنعومه": آآآه سميه بتذبحيني..
(دخلوا الثنتين بنقاش كانوا نادرآ مايتفقون بشي بسبب الأختلاف الكبير بين شخصياتهم سميه الجديه والحازمه وميار الحالمه والرومانسيه)..
سحايب تركت لهم حرية المواجهه اليوميه المعتاده وسرحت بتفكيرها مبتسمه وهي تتذكر أحداث الأمس_ موقفها مع ياسر لما قربوا من الأشاره واللي كان على يمينها دورية شرطه..
سحايب: ياسر تكفى طلبتك أشحط قــدام كأنك ماشفت الإشاره الحمراء .. عشان تلحقنا الدوريه وينزل العسكري ويكتبك مخالفه "وهي تغمز له"وعشان أشوفه..
ياسر"ألتفت عليها بذهول": وربي مانتي صاحـيــه!!
"سحايب بإلحاح": تكفـــى ياسر الله يخليك نبي نسوي أكشن مع الشرطه..
"ياسر بإستهزاء": خير إنتي_ وش أكشن وخرابيط..
"سحايب بحماس": قصدي نسوي زي مسلسل (الخطر معهم)......
ياسر: الخطر معهم!!! متأثره بالمسلسل حيل إنتي ووجهك هذا ولسه ماسمحوا للمرأه السعوديه تسوق سياره وكذا تفكيرك.. أجل كيف لو سمحوا لهم وش ممكن يصير حالك مع رجال الأمن هالمساكين..؟
سحايب: هههههههههههه كان تلقاني بقسم الشرطه اللي بحارتنا ووووو...
(ماكملت سحايب جملتها إلا وسمعوا صوت الشرطه وراهم على بعد أمتار من الأشاره)..
"ياسر وهو يضرب أيده براسه من الصدمه ويلتفت وراه": يا اللـــه..! تعديت الأشاره الحمراء ..
"ضحكت سحايب من فرحتها لأن اللي تبغاه صار..
صرخ ياسر بوجهها": سـحــااااااااايــب ..
وقف على جنب ونزل العسكري من الدوريه.. وقع ياسر على مخالفته المروريه.. بعد ماسمع كم كلمـة منه وهو مبتسم ويعتذر لـه..
"رجع ياسر للسياره وهو في قمة غصبه": قابـلـيـي إذا ركبتي بسيارتي.. وســـوق مافـيــه فااااااااااهمه..
(ياسر من النوع النظامي جدآ اللي مايحب يرتكب أخطاء مروريه وهذا كان ممكن يسبب له حادث لا سمح الله لكن ربنا ستر ..
أما سحايب ماكان لها حاجه بالسوق غير أنها تحقق أمنيتها البسيطه وصارلها اللي تبغاه)...


___________________________


بعد أنتهاء الحصه السادسه الساعه 11ونص أتجهوا افراد الشله لزاويتهم المشهوره بقعدتهم فيها سواء بالصباح أو بالبريك أو بالفرصه وكانت على يمين باب المعمل الواقع بآخر ساحة المدرسه.,.,


"درر تـدنـدن والشله تردد معها":


¤[يــاعــديــم الشــوق بـعـدي فيك مـا أثــر,,
لــو أغـيـب الـعـمـر كل الـعـمـر أو أكـثـر..
دنيتــي بقربـك هــــواك
كــان عنوانــي
خذتنــي مني مـعــاك وقــلـت إنسانــي
كـيــف أنـسـى وأنـت ساكــن وسط وجدانــي
مـايجـيـك اللــي يجينــي لاعـبـر طيفــك
أختلــف مـاأحـس فينـي ألـقـاي ناديتــك..
أقترب مـني تـعـال رد لــي روحــي
شـوف غــرس الحب طــال من سـبـب نوحـي.......]¤


درر: آآآآه يابنات مـو معقول اللي صار لي بالعرس أنا بحـلـم وإلا بعــلـم؟
ميار: بصـراحـه مـوقــف روووووعــه..
ميريام: درر_ وش سويتي لما كتفه لمس كتفك مــا أنـجـلطتي مــا أغمى عليك..؟
درر: بغيت أمــووووووت إلا شــوي.. واللي ذبحني ريحة عطره تجنن أحسها تعلقت بملابسي من كثر ماهي قوية..
راويه: سين درر! أبعرف وش فائدة حـبـــك لـه وكثر تفكيرك فيه(سـنـه كامله) وهو آصلا مادرى عن هوى دارك..؟
درر: حاولت بشتى الطرق ألفت نظر أهـلـه .. ذبحت عمري بالترزز قدام أمـه وخواتـه وشكلي ماراح أطلع بنتيجه وش أسوي!
معيضه: مره ثانيه أصعدي على المنصه ok وامسكي المايك وقولي يانــاااااس ياعــااااالم "أنا أحــب عـلـي" وخلي الطقاقـه تغني سامري[يـاعـلــي صـحـت أنــا بالـصـوت الـرفـيــع]...
الكل: هههههههههههههههههه
راويه: طيب سؤال ثاني لو عرف بالصدفه أنك تحـبـيـنـه وش بيكون موقفك؟
درر: راح أكــــرهــــه..
الشله: ........؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
"كملت درر بضيق": لأن صعبه علي لو درى بحبي له وبالنهايه مايبادلني نفس الشعور.. هنا بتنداس على كرامة مشاعري وأنا آخاف إن هالشي يصير...!
الشله: هــــاااااااااااه^^ مجنونه أنـتـي..! أكيد مانتي صاحيه! أنهبلتي..! <<ردود متفرقه..



*[الكل أستنكر مشاعر درر الغريبه على تفكير أي بـنـت,,مين اللي أحاسيسها ومشاعرها تتحمل التخبط بعلاقه فاشله ماتلاقي صدى لهذا الحب بقلب الطرف الآخر..


¤حــب من طــرف واحــد¤
علاقـه فوضويـه مرفوضـه عند الكثير ومرغوبـه عند القليل..
(الكثيـــر) يعتبر المسأله نوع من الكبرياء وخوف على احلامهم من أن يكسرها الصـــد والرفض وخوف على القلب من أن يختارون الموت فيه..
أما (القليــل) يعتبرونه شي جميل بنظرهم البعد أحلــى وأغلــى وأرقــى,, لأن أحلامنا ترحب بوجودهم و لكن واقعـنـا يرفضـهـم وواقعـهـم يرفضـنـا..
فيبقى الحب عالق برغم ألــم الصمت وتبقى الأبواب بيننا وبينهم مغلقه لمصلحة الطرفين]*..



كانت هذه ترجمة سـمـيـه لـمشاعر درر واللي دونتها بـ(دفـتـر الـصـراحــه) وهي أوراق صـفـراء خاصه "بـمـشـاعـر" أفراد الشلـه و فكرة من ذكاءها حرصت على تنفيذها من بداية السنه الدراسيه للتنفيس عن المشاعر المكبوته أو بمعنى آخر وأوضح "فــضــفــضــه"..


مسكت درر بــدفتر الصراحه بعد ماقرأت كلام سميه بإبتسامة إنكســار.. ونظرآ لعشقها للشعر كتبت:



*[ من قال صـدفــه خير من ألف ميعـاد
انا اشهد انه مـــاكـــذب في كـــــلامـــه..
كم لي سـنــه اتبع خطاويه نـــشّــــــاد
واقول ويـن اللي ذبحني غـــــــرامـــه..
وياما انتظرته في دروبــــــه ولافـــاد
وأصبح حصيلي هالــــتعب والندامـــه..
إلين ياسي داخل الـــصـــدر بي زاد
واعلن على قصر الـــمـحبه إنهدامـــه..
لكن ترى البـارح لقى الحب (مــــيلاد)
واليـأس ولى معلـن بـــإنـــــهــــــزامـــه..
بأسباب ((صدفـــه)) خـلـت الحــب وقــاد
والقلب فـــز بكل شوقـه وهــــيـــامــــه..
صدفـه التقينـا دون تحديد مــــيــــعاد
وقـف قبـالــي في شفاته ((ابــتــــســامـــه))..
خـفــت اتكلــم يقلـب المــسألــه عنــاد
ويقلب علـي الإبــــتـسامه مــــلامـــه..
قـلت اسكـــت احسن ,, يمكن بيـوم تنــعـاد
لقيا خفوقــي مع ســعــادة مـــــرامــه..
وتحرك المحبوب مــعــــلــن بالإبعـــاد
يمشـي وكنـه (بــــدر ليلة تــمـــامـــه)..
وجلسـت انــا ادعـي: يحرسك رب العبــاد
اللي عــطاك كل الحـــــــلا والوسامـــه..
يحرسـك لاتصيبك حدى عـيون حســـاد
وادعـي تعيش بدنيتـك في ســــــــلامه..
واليوم افكــر صارت البـارح اعـــــياد
بأسباب من خلـي لـمــحــنــا ابتسامــــــه..
وشلون لـــو خلي يجينـي وهـــو جـــاد
ويطلـب غرامـــي وأتهـنى بغرامـــــــه..؟؟؟
عجـزت أجـاوب لكن العلم الوكــــــاد
هو بيـت بــأول هالقصيده وخـتــامــه..
من قـال صدفـه خبـر من الف ميعـــاد
انـا اشهـد إنه ماكـذب في كــــلامـــــه... ]*





فتحت بوابة المدرسه الساعه 12ونص وقت خروج الطالبات..
"ميريام بصوت عالي": بناااااااات_عمي يـوســف بيجي ياخذني من المدرسه وش رايكم تطلعون معاي عشان تشوفونه..؟
(الشله يستهبلون هجموا على ميريام وتعلقوا فيها وهم يضحكون على أشكالهم)...
سحايب: إذا هـو (ضـابـط) باسبقك للسياره طيراااان له,,
درر: لاااا أكيد يشبه علاوي..
تكفين أبعوض حلمي المستحيل فيه.. آآآه ياقلبي..
ميار: إذا هو رومانسي لاتنسيني بالمدح.. هههههههههههههههههههههه
سميه: كيف مستوى الثقافه والأطلاع عنده؟
راويه: إذا يوصلني لبيت أهلي ببلاش بدال باصي المقربع أكون شاكره له موقفه..
"معيضه تناظرهم وهي ناقده عليهم": اللــه يرحم حالكم ياشلتي.. المفروض تحمدون ربكم إني أنا مصادقتكم ومتحمله تفاهاتكم وسخافاتكم..
ميريام : طـيــري!! روحي بيتكم نامي أحسن لك_الظاهر للحين حاقده على(شعري) أنه سبب لك مشكله الصباح..
"معيضه وهي تتحلطم": آآآهـ يالقهر لاتذكريني ميريام وإلا باذبحك.. أنـا معيضـه أنحرم من حضور حصة الرياضيات بسبة شعرك؟
"ترفع يدينها وتدعي" ياجعله مايطول!!
"ميريام تلحقها بتآخذ بثارها بس معيضه سبقتها للباب وهي تضحك..
ألتفتت على الشله وهي معصبه وتأشر عليهم وحده وحده وهي تجاوب على أسألتهم":
:": مو ضابـط هو مـدرس أنجليزي
وما يشبه علاوي >> مع أني ماشفته!!
عصبي مايتعامل إلا بطراقات وفناقر..
يكره يمسك أي كتاب غير الأنجليزي..
ومهو سايق عند حضرتك.. والشرهه علي أنا اللي عزمتكم تشوفونه أبطلع عشان ما أتأخر عليه بــــــاي..
راويه: اللـــه!!! عزيمه مره وحده.. ههههههههههههههههه


طلعت ميريام ووقفت على درج البوابه تدور سيارة عمها.. لمحت دحمون اللي لابس ثوب اسود وحاط شماغه على كتفه وباين أن عمها مار على مدرسة دحمون قبل يجي ياخذها..
"ركبت ميريام السياره": يعطيك العافيه عمي.. عسى ما تأخرت عليك..
يوسف: ..........
مريام"بدلع": عـمــووووو ليش ماترد ..
"ألتفت عليها يوسف ورجع كمل تركيزه على الطريق وفهمت ميريام من حركته أنه زعلان لأنها تأخرت"..
ميريام: فديت اللي يزعلون يازينهم وياحلاتهم..
"عبدالرحمن وهو يقلدها": فـديـت....! ليش تأخرتي صار لنا ساعه واقفين الظاهر مابقى بالمدرسه إلا أنتي..
ميريام: أنت وش تبي تهاوش شـاد حيلك مافيه أحترام للي قاعد جنبك؟
يوسف: دحمون حبيبي أنا شكيت لك يوم أنك مسوي فيها أدب وذوق..
ميريام: مدري عنه عفاريته براسه بس يبي يهاوش!
يوسف: أنتي أكرمينا بسكوتك حسابك معي بالبيت يعني فوق مانتي متأخره بعد لك عين تتكلمين..؟
عبدالرحمن: هههههههههههههه ياحرام طاح وجهها حيلك فيها يا عمي..
"ضرب يوسف دحمون على راسه وماحس إلا ونظارته بجنب نعاله.. وتكلم بصوت عالي": توم وجيري أنتم 24 ساعه هواش ومناقر.. بس يوصل أبوكم من حائل أخليه يربيكم من جديد..
"عصبت ميريام من كلامه وأخذت بخاطرها عليه"..


£ £ £ £ £ £ £ £ £ £ £ £ £ £ £ £ £ £



الساعه 4 العصر صحت سحايب من النوم "قيلولة الظهر" وأتجهت للصاله اللي كان قاعد فيها أمها وياسر..
-: تعالي سحايب تقهوي معي قاعده لحالي ..
ياسر: صار لي ساعه قاعد معك وتقولين لحالك؟
أم ياسر: أنت قاعد ساكت وتلعب بجوالك..
ياسر: لأ يمه أنتي شكلك ماتبيني أجلس معك أقوم أمشي أحسن لي..
أم ياسر: أقعد بس ياولدي صاير بسرعه تزعل..!
"ياسر وهو يحب راسها": الله لايحرمنا من القعده معك.. بس أنا مواعد واحد من الربع بروح له فمان الله..
كانت سحايب واقفه قبال شباك الصاله وفاتحه عيونها عالآخر ومتفاجأه من المنظر اللي قاعده تشوفه..!!!!!
هـنـادي صاعده السلم وباين راسها وهي تأشر لسحايب من ورى الجدار وكالعاده الضحك عندها متواصل..
سحايب: أنتظري كنوده ألبس الطرحه وأجيك..
أخذت سحايب السلم اللي بجنب باب السيب وصعدت عليه سلمت على هنادي_
كنوده: هاه وش رايك بالفكره أعجبتك صح.. ولا تلوميني شفت ياسر يتضايق من زياراتي لكم قلت أمسك كرامتي واجلس بالبيت بلا سحايب بلا هم بس وربي ماقدرت أصبر يوم واحد بدونك وحشـتـيـني,,
سحايب: حتى أنا مشتاقه لك.. ولو أنها فكره غـبـيـه مره لكن ما أقدر أعارض أخاف تذبحيني.. بس ياكنوده افرضي على يوم وقفتي عالسلم وشافك ياسر وإنتي حاطه الطرحه على راسك وبدون ماتغطين وجهك؟
"قبل ماتتكلم كنوده كملت سحايب": أدري بتقولين خليه يشوفني عادي مجنونـه ماأشره عليك..
كنوده: ههههههههههههه وش رايك على هالوقفه الحلوه نتصل على البقاله ونطلب لنا شيبس وكولا وكاكاو..
سحايب: فكره بس أنا على الحديده مامعي ولا فلس..
كنوده: أنا معي أنتظري ثواني أجيب فلوس وأجي..
"جت كنوده وهي شايله بأيدها علبة (مـاكـنـتـوش).."
سحايب: واااااااو مـفـاجـأه.. أنا أحب طعم اللي لونها أزرق وووو..أصفر..
"ضحكت كنوده": ههههههههه وش أزرق وأصفر؟ هذي حصالـة الـفـلـوس حقتي<<<<<<<<
"سكتت سحايب وحست بإحراج..
فتحت كنوده العلبه وكانت مليانه ريالات وخمسات وعشرات.. أخذت 15 ريال"..
سحايب: كنوده وين أهلك مالهم حس..
كنوده: فواز طالع مع أصدقاءه و أمي كالعاده تفرفر بين هالبيوت تقول أنها بتزور جارتنا أم شافي أمس طاحت من الدرج وأنكسرت رجلها هههههههههههههههههههه..
سحايب: كنوده لاتتشمتين بالحرمه لايصير فيك مثل اللي صار فيها...
كنوده: لأ إنشاء الله فيك أنتي والأمتحانات على الأبواب والرجل او اليد(أترك حرية الإختيار لك) تنكسر وما تقدرين تمتحنين وترسبين ياسلااااام ونـاســه...
سحايب: بـــس بـــس سويتيها قصه..فـالك ماقبلناه..
غيرانه مني يابطالـه إني بأتخرج من الثانويه وأنتي حتى ماعندك إلا شهادة ثالث متوسط.. وصار لك 3سنين قاعده بس حق شغل البيت مع إنك بعمري..!!!
كنوده: على الأقل أنا مرتاحه من القعده من صباح الله خير ومن مغثة المدرسات وطفش الحصص.. وبعدين أنا أخــاف أدرس وأتخرج وأتوظــف ويطمع فيني عريس المستقبل..
سحايب: امحق خــوف قولي أن المدرسه ماتتحمل مشاكلك أصدقـك بدون لــف ودوران..
كنوده: كلش عاد يالمؤدبه!! أنتي وشلتك إذا ماتغنون وترقصون بالطلعه كل يوم ماترتاحون..
سحايب: أقوووول الشرهـه علي أنا اللي أسولف لك عن يومياتنا أول بأول..
وترى تعبت من الوقوف والطرحه خنقت وجهي والجو بـارد مرررره ياتجين عندي أو أنا اجيك..
كنوده: لأ أنتي تعالي عندي
سحايب: Ok‏ دقايق ألبس عباتي وأجيك.. بس أبتصل عالبقاله عشان أطلب لنا ..


;;;;;;;;;;;;;;;;;;;;;;;;;;;;;;;;;;;;;;;


اليوم موعد وصول أم ميار وتحديدآ الساعه 8 ونص المساء.. تجهزت ميار لوصول أمها رتبت الشقه وبخرتها وجهزت الشاي والقهوه ولبست Top‏ قطنيه مزينه بالرسومات مع تنوره من الجينز فوق التنوره حزام جلدي ورفعت شعرها الكستنائي بطريقه رائـعــه وكأن الأستعداد هذا مو لأمها وبس إلا لـولد خالتها يـزيـد حبهـا القديم المتجدد له وحنينها لأيام الطفوله الحلوه معه..
وقفت ميار تتأمل قـفــص العصافير اللي معلق بجنب باب المطبخ.. أبتسمت لما تذكرت أول موقف صار لها مع يزيد.. لما سافرت مع أمها وخالها وعائلته لزيارة خالاتها بالشرقيه_
وقتها كان عمرها11 سنه.. وكانوا عيال خالها وخالتها فوق السطح ماسكين عصفور صغير لونه أصفر وفرحانين فيه أعجب ميار وطلبت منهم تمسك بيدينها شوي لكنهم رفـضــوا.. زعلت وتمت واقفه تناظر فيهم بأنكـســار..
دخل يــزيـد (اللي يكبرها بثمان سنوات) وأنتبـه لميار وحس بتعاطف معها لأن هذي أول زيارة لها للشرقيه من بعد طلاق أمها.. قـرب منها ومسح على راسها وهـو مبتسم لها:- وش فيك ميار ليش ماتلعبين مع العيال بالعصفور..؟
"ميار ببراءه وهي تشد ثوبه": شفهم لزيز.. أبغى امسك العصفور بأيدي وما رضوا يعطوني....
مشى يـزيـد وهـو مـاسـك بأيدهـا وأخـذ منهم العصفور وحطه بين كفوفها.. وقال لها:- اللي ياخذ العصفور منك بس علميني (((أكـســر لـه أيـده)))!!!
_________________


تنهدت ميار وهي تصب الماء بقفص العصافير اللي بشقتهم وهم عصفورين واحد سمته بأسمها "ميار" والثاني سمته "لزيز" لأنها وهي صغيره ماتعرف تنطق أسم يزيد وتقوله(لـزيــز)
وكانت ميار كل ماتشوف العصفور تبتسم وتغني أغنية (الـغـالـي يـعـود) لأن تحب هالأغنية كثير_
تتعــذب وهي تشوف أحـلامـهـا تتراخى ومشاعرها تتجمد و الـجـفـا مستمر من اللي أعطته أغـلـى مـاتـمــلك (قـلـبـهـا الـنـابـض بكل أحـسـاس جميل تـجاهـه)
ودايم تسأل نفسها 'لـيـه هو عاجز لا يدخل الفرحه لقلبي بــ"حـبــه وعـطـفـه وحـنـانــه" لـيــه..؟
الكل يتعاطف مع ميار لأن لمعة الحزن تبان بعيونها يمكن بسبب الظروف والمشاكل اللي مرت فيها..
ويمكن لسبب ثاني يجهلونه بس اللي يعرفه هو عــذاري بنت خالها طلال ومستودع أسرارها من بعد صديقاتها.. وعذاري اللي تكبر ميار بسنتين هي الوحيده اللي تعرف عن حــب ميار لـيزيـد (أصعب أنواع الحب من طرف واحد) وتحاول بكل الطرق إنها تقود هذا الحب للنجاح بأساليبها العجيبه لأن عذاري شخصيتها جدآ جريئه وقويه عكس ميار اللي هي ضعيفه وخجوله مررررره..



*[ قـالــوا نـسـاك وراااااااح قـلـت لـهـم يـعــود,,
وبقـلـبـي يـالـمـحـبـوب بـس أنـت مـوجـود..
أرجـــع يــاضـي العين لاتـنـسـى الـوعــود,,
لـيـلـه أريـد ويـاك نـقـعـد سـويــه
واللـه صـعــب فـــرقـــاك لاتـصـدق يـهـون..
ولـشـوفـتـك واللـه حـضـرت الـعـيــون .....]*



"كانت ميار تدندن بالأغنيه وقطع عليها صوت أمها تناديها,,
وبعد الأحضان والصياح جلسوا بالصاله تقهوي أمها"..
ميار: أنبسطتي يمه بالشرقيه؟
أم ميار: إيه والله تمنيتك معاي بنات خالتك مرام ولولو وبنت خالك عذاري يسألون عنك وتمنوك معهم.. سهرات للفجر وطلعات للكورنيش وللبر تدرين فيهن كلهن جامعيات ووقتهن أغلبه فاضي..
ميار: متى يرجع خالي طلال وبنته عذاري من الشرقيه؟
أم ميار: مطولين لآخر الأسبوع..
ميار: طيب وووو يـزيـد ويـنـه مو على أساس بيجلس عندنا هاليومين؟
أم ميار: مارضى عجزت وأنا أحاول فيه وحلف إلا يسكن بالفندق لين يسافر.. بس وعدني إنـه يزورنا بكره إنشاء الله..
"ميار أنقهرت": اممممم ok.. قومي يمه أرتاحي بغرفتك ونامي شكلك تعبانه بالمره..





*,,*,,*,,*,,*,,*,,*,,*,,*,,*,,*,,*

يوم الأحـــــــــــــد...
(11/7)




فــي المدرســه..
حكت ميريـام للشله عن اللي صارلها مع عمها أمس_واللي معصبها زياده إنه ماجاء أعتذر منها..
راويه: ياخساره والله أنه مايستاهل عزيمتك أمس.. اليوم بتعزمينا بالطلعه وإلا خلاص بياخذك السايق مثل كل يوم..؟
ميريام: تتريقين!! لأ أكيد السايق.. تووووبه ماعاد أطلع معه ..
قهرني عمي والله إني مانمت عدل بسبة تفكيري بهالموقف_لمحت له أمس إنه ضايقني بكلامه وضربتها زعله وماطلعت من غرفتي ولاأكلت شي آبدآ.. فوق هذا كله مافقدني ولا سأل عني وأنا اللي عادني (دلوعة البيت) شلون يزعلني ويضايقني..؟
سحايب: ميريام ترى مافيه شي يسوى تزعجين نفسك ولا تبالغين وتكبرين الموضوع يمكن كان راجع من الدوام تعبان ومرهق ومو مركز وأكيد مو ناقص لأزعاجك وهواشك أنتي ودحمون كافي عليه الطلاب بالمدرسه ولاتنسين أنه مدرس ويواجه ضغوط كثير بشغله..
سميه: عدل كلامك سحايب بعدين أنتي بكذا صغرتي نفسك قدامه بدون فايده_وبينتي له نقطة ضعفك وهي حساسيتك من أي كلمه تنقال لك ولو كان الواحد مايقصدها..
ميريام: طيب وش أسوي أنا طبعي كذا حـسـاســه أتأثر بأي شي تافه وأخلق من الصغيره كبيره!
سميه: ماأدري ليه أحس دايم أحنا يالبنات نفكر بأنفسنا وبأحتياجاتنا وننتظر من الكل أنهم يهتمون فينا ويراعون مشاعرنا في المقابل تغلب على شخصياتنا الأنانيه مانهتم ولا نراعي مشاعر غيرنا سواء أهلنا أو قرايبنا ولا نتلمس لهم الأعذار لو بدر منهم أي تصرف يضايقنا وإللي أغلبه يكون بدووووون قصد..
معيضه: ياســـلااااام والله وصرتوا تحكون بالأخلاق ياشلة (خلك إيزي ياعزيزي).. لأ أنتوا بكذا خربتوا شعار الشله من الضحك والفرفشه الى الحزن والفلسفه..
راويه: والله صدق كلامك يا سميه.. بنات بأعمارنا المفروض يكونوا واعيات وفاهمات للي يدور حولنا إلى متى وحنا ثقافتنا 'رياضيه وفنيه وشعريه' بس والوحده فينا إذا صارت لها مشكله تافهه تحس الدنيا ضاقت فيها ولا تعرف تتصرف بشكل صحيح مافيه وعي ولا إدراك وللأسف صاروا الناس يتعاملون مع بعض بحساسيه..
ميريام: بنات أنتم كذا تخلوني أحس بتأنيب الضمير تجاه عمي.. سـؤال; مين اللي يعتذر للثاني أنا وإلا هو..؟
سحايب: هذي اللي ماتفهم عاد أحنا صار لنا ساعه وش نقولك.. أنتي وهي أنسوا الموضوعok


كانوا درر ومـيـار في عالم ثاااااااااني.. كل وحده تناقش الثانيه بقصة حبها واللي كلها من طرف واحد..
حست ميار أنها وبرغم وجود يزيد قريب منها إلا أن قلبه بعيد عنها مسكت(بـدفـتـر الـصـراحـه) وكان هذا شعورها...



*[دخيل الخطوه اللي تاخـذك يمي ولاتجيبـك..
تعــــال أكسر حواجز {الإنتـظـار} اللي على بابـك
وإذا ترتاح.. أنا عــادي.. بجي لعيوووون ترحيبك
أبي تضمن لي بـس ..!
ان مـا تـرد تقول:
وش جــابـك..؟
أنا تحرجني أشواقي،، وتجرحني أساليبك
قبل ماأتصرف بشي! أنتظر وأحسبها بحسابك..
آخاف اللي أظنه صح ،، يغلطني وعلمي بك
بدون أي شي.. يـاويـلـي إذا بغلط على أحبابك..
مع انه من خطاهـــم ماأحد غيري يراضي بك
ومع أنك لو رضيت،، أظل أنا وحده من (أصـحـابـك)..
وذي ما أشكلت عندي،،
أنـا مشكلتي"تـعـذيـبــــك"..
لـ قــلـبـي اللي يبي كلـمــه،، على تسبيله بأهدابـك..
من اللي فهمك أن الكفايه بـالـغـلا طـيـبـك..؟
من اللي لخبط الدنيــا ولعب في سالف عتابك..
دخيلك حــس ..!
وش معنى ((تـحـبـك بــنـت)) وتحيي بك
مشاعر وسط زحمة هالحيـــاة،، وهي تحيابك..
كذا تبغى تكون أحلى معك تمشي وتماري بك..؟
تعوضها بوجــودك لـو مجازآ حالة غيابـــك..؟
تخيل جيتها منهد حيلك لـو تهلي بك..
تخيل (راحتك) في لحظتين بكلمة: [هــلا بــك]..
كلامـــك // آخ ياويلــي..
سكوتـــك // ليل يضوي بك
يدينـــك // ريحة العود.. أحتوائي ملمس ثيابك
حكي بدري عليك،، أدري وأنا والله توي بـك
عـمـر..يـادوب مره قلت لـي:
{شـكـرآ على إعجابـك}..
أمـــوت..
أمـــوت..
بــس أعرف وش اللي ينفع يجيبــك؟
بلاش امـــووووت..
أبـعـرف..
لـو بـجـي..
بتقول: وش جــابـك....؟! ]*
...(أحـبــك يـا لـزيـز)




سحايب: بناااات بتداومون بكره؟
معيضه: أنا ماراح أداوم لأن وقتي قليل مايمدي أذاكر المناهج وأختمها..
سحايب: أحلى ياالــدافــوره الأسبوع الجاي كله سبع أيام و مايكفيك تذاكرين فيه؟
معيضه: أحسبي كل ماده لازم أجلس أذاكرها يومين والمواد كثيره مره.. إذا الرياضيات بس يبغاله أربع أيام ويمكن أكثر كيف بباقي المواد؟
راويه: معك حق أسبوع مايكفي عشان كذا من بكره لازم نغيب ونبدأ مذاكره..
سميه: وبعدين كل المدرسات أختموا المناهج ليه نتعب أنفسنا ونجي عالفاضي..
ميريام: لسه باقي مراجعة المواد قبل الأمتحانات..
سميه: أي مراجعه الله يهديك.. تدخل الأستاذه علينا تقول: بنات عندكم أي سؤال أي أستفسار بخصوص الماده.. ماتصدق خبر نقولها; لأ.. تسكر الباب وتجلس برا الفصل سواليف مع الأستاذات..
وإلا تغيب وماتداوم للمدرسه آبــدآ من تبدأ أيام المراجعه..
معيضه: وإنتي الصادقه عشان كذا أنا ماراح أداوم..
ميريام: يعني خلااااااااااص نختمها بيومنا هذا..
سحايب: أيه فـكــه.. وناســـه راح نشبع نـــوم من الــيـوم..
"فزت ميريام من مكانها بسرعه وأخطفت (دفـتـر الصراحـه) من درر ومـيـار": وش عندكم إنتوا الثنتين؟
درر: هيييه يـاأم كـشــه وش هالتصرف البايخ هذا..؟؟
ميار: هههههههههههههههههه
"ميريام وهي تقرأ المكتوب بالدفتر": طـيــري...!!!
"ألتفتت على ميار" إنتي ماتتوبين من لـزيــز؟ خلصتوا الورق إنتي ودرر تكتبون أشعار بناس مادروا عنكم..
درر: حتى لــو مادروا عنا.. بالعكس نحـس الدنيا حـلــوه بوجودهـم ولذيذه بصدودهــم..
ميريام: أنتي وحده مجنووونه وتفكيرك غريب.. ميار قومي عن درر لا تخرب أخلاقك.. ولا عاد أشوفك تمشين معها مفهوم..!
درر: تكفيييييين ياأم الأخلاق!
ميار: ههههههههههههههههه
"معيضه وهي تضحك": ترى ميريام معصبه على عمها وحاطه حرتها فيكم..
درر: أيوه يعني السالفه كذا!!
"قامت درر وأخذت شنطة ميريام وحطتها على كتفها": طــيـري لبيت أهلك وهاتي الدفتر يالله..
"ميريام وهي تقرأ بصوت عالي تبي تستفز درر":


*( حـشــى مـاقـلـت حـظـي صـار مـيــت...
هـو أنـا لـي حــظ حـتـى إنــه يـمـــوت...؟)*


هههههههههههههههههه طـاح حظك زيـن..!
"سحايب وهي تضحك": درر.. قولي هو أنا لي حـظ حتى إنه يطيح هههههههههههههههههههههههه



__________________________



فتحت بوابة المدرسه وودعت ميريام الشله وشكرتهم على نصائحم لها.. توقعت أن السايق هو اللي راح ياخذها من المدرسه عشان كذا تأخرت كثير لكن تفاجأت لما شافت سيارة (عمها يوسف) كان مرتخي بجلسته ومرجع راسه ورا عالسيت وهو مغمض عيونه وباين عليه تعبان وطـفـشان من كثر الأنتظار..
ماحس يوسف إلا وباب السياره يتسكر.. أبتسم وألتفت جنبه: السلام لله مو لنا..
ميريام: ........
يوسف: وش رايك بالمفاجأه حلوه صح..؟!


"سكتت ميريام وماردت عليه.. شغل يوسف المسجل وكان مجهز لها أغنية (أحـلــى وأحـلـى) لراشد الفارس... ويناظرها بطرف عين يبغى يعرف ردة فعلها "..

~[ يـعـنـي زعــلان أنـت مني مـاتـبـي حتى تكلمنـي..
ومخاصم قلبي ياقلبي.. ياحـلـو اللي مخاصمني..
بعيـــوني تصير أحلى وأحلى
لما تـصــد عنـي وتتغلــى
وتسوي نفسك مـاهـمـك وأنـت مـيـت فيني تـحـبـني..
أتغلـى وعذب أشواقي ياكل أحبابي وعشاقي
تحلى الدنيا بعيني لما بنظره تخاصمني..
هالزعـلــه الـحـلـوه كملها
لاترضـى بـســرعـه وطـووووولهـا.. خلينا أترجـى خليني.. لـوعـنـي آكـثــر عـــانـــدنـــي ]~




ميريام ماتحملت رومانسية عمها اللي على قد شخصيته الصعبـــه!! وبسرعه نسيت الزعل لأنها تذكرت كلام الشله ..
(يوسف عمره 25 سنه مدرس لغه أنجليزيه للمرحله المتوسطه ساكن مع أخوه أبو عبدالرحمن وعائلته من سنتين بسبب ظروف تعيينه وتغرب عن أهله وأحبابه بحائل ولقى صعوبه بالتأقلم في الرياض,,
علاقته بميريام ولا أروع هي أقرب أنسانه من عيال أخوانه وخواته لقلبه وتفهمه من نظره وأكثر وحده تعرف شلون ترسم الإبتسامه على وجهه بخفة دمها ولقافتها ومقالبها)..

نزلت ميار من باصها الحكومي وحست بنشوه غريبه لما شافت سيارة يزيد الـ لـكـزس قدام باب بيتهم أتجهت للباب الصغير اللي بالزاويه ودخلت بخطوات مسرعه وهي ودها تطييييير للشقه عشان تشوفه أو بس تلمحه لمحه..


>>> فـــجـــــــــأه.....!!!!!! طررررررررررااااااااااااااااااخ ...


-:"بـســم اللـــه عـلـيـك"..؟
ميار: آآآآآي رجلــــي آآآآآآآآه..
>>الصـوت مـو صـوت أخوها صـلاح
>> ولا اليد اللي مسكت ذراعها ورفعتها من الأرض هي يـده..؟؟؟؟


"جت أمها مخترعه على صرختها": مـيـار حبيبتي وش فيك وش صارلها يـــا يــزيـد؟
" مستحيـــل..مستحيـــل يكون اللي ماسك أيدي هو يـزيـد..
ياربي ليــه أنا حظي منحرف مـايـتـسـنـع..؟ يوم حسيت أنه قريب مني وخططت أستغل الفرص عشان أبين لـه مشاعري ,,أتعثر وأطيح قدامه بشكل مخجل والسبب عباتي اللي تعلقت برجلي بطريقه غريبه.. مارحمني إلا الغشوه اللي غطت ملامح الأنكسار بوجهي آآآآآآآي"..
كملت ميار طريقها للشقه وهي تتألم وتسحب شنطتها عالأرض ..ومن الأحراج مارفعت راسها وناظرت في يزيد مع إنها مشتاقه تشوفه لأن صارلها شهور ماشافته ..
أم ميار: شكلك يا يزيد ضيعت بين شقتي وشقة صلاح..
يزيد: أيه والله ياخاله أنا صار لي ساعه واقف ومحتار تدرين إني أول مره أجي لبيتك هذا من سكنتوا فيه مازرتكم.. بس أذكر بيتكم الأولي اللي قبل سنتين ..
أم ميار: كل شي تغير ياولدي حياك تفضل..


دخلت ميار غرفتها وما حست إلا بالدموع تملأ عيونها..
رمت حالها على السرير وهي تصيح..


"دخلت أم ميار ووقفت عند ميار": يابنتي وش فيك وش صار لك..؟ ليه طحتي عالدرج؟
"ميار وصوتها كله صياح": يمه أحس بصداااااع وجسمي متكسر وأبي أرتاح..
أم ميار: يزيد يسأل عنك ويحلفني إذا إنتي تعبانه بيوديك للمستشفى..!!!
"سكتت ميار وهي تغطي رأسها بالبطانيه أشاره للرفض.. وبخاطرهــــــا":
غريبـــه..! توقعت لو آمــوت قدامه ما أهتم ولا سأل..
ولو سأل شفقه وتعاطف لاأكثر ولا أقل..
آ
آآآهـ تـعـبـت تـعـبـت من صــده..
اللي مايدري درى إني أحـبـه وأبـيـه ..
عيوني تفضحني لما أشوفـه مـاأقدر أمنع شوقي لـه..
ولساني يخوني لما أفقده مـاأتردد أسأل عنه وأتطمن عليه..
لــيـه يتجاهل مشاعري ويستهين فيها؟
لــيـه يرخص دموعي وأنا مابكيت بحياتي إلا لـه؟ آآآآآهـ مـلـيـت مـلـيــت..
متى يحس فيني؟ متى يحن ويشتاق لي؟ متى يحبني ويهتم بمشاعري؟ متى.....؟
"مسحت ميار دموعي وغمضت جفونها وبسرعه غفت وراحت بسابع نومه بعد ماهلكها التفكير بحالها مع يزيد."..




*********************




كانت جالسه درر تكلم بنت عمها لطيفه وسوالف عن الدراسه وعن عــلـي<<<< ..


لطيفه: إلا شخبار علـي عقب الموقف اللي صار بالعرس تهقين يفكر فيك ويسأل جدته عنك يقول من هي المزيونه اللي كانت قاعده بجنبك؟ هههههههههههههههههههههه
تلاقينه يسوق السياره ويدور بشوارع الرياض كلها وهو
(يشرب دخان) ويفكر فيك...
درر: لأااااا طفطف كذا آذوووب
أنا من الخجل..
لطيفه: أقووووول صدقتي عمرك أنتي_ أصلآ مـا درى عنك بس نصيحتي لا تتعلقين فيه بزياده ترى بكره بتحضرين عرسه مثل صـقـر اللي ما أمداك قلتي أحبه إلا والأخ مملك على بنت عمته..
درر: وجـــع طفطف تتريقين؟
"ضحكت لطيفه": هههههههههههههههههه الظاهر أنك بتدخلين موسوعه [غـينـيـس) بطيحة الحظ (كل ماتحبيـن واحـد يـتـزوج ويخليك).. هههههههههههههههه
درر: طفطف لا تحطميني ترى بجد قلبي بيتقطع عليه..
لطيفه: هذاك اليوم بنات خالي خوات العروس يمدحونه يقولون أحـلـى واحد دخل بالزفة مع المعرس هو عـلــي !! وتعالي أسمعي تعليقاتهن عليه حمدت ربي إنك مانتي قاعده بينهن كان إنتحرتي...
ووحده فيهن تقول أبي اخلي أختي تضبطه لي بس ترجع من شهر العسل,, لأنه يصير ولد عم زوج أختها وسهل أصطياده!!!
"عصبت درر": صادوها شياطينها هالجريئه اللي مضيعه الحيا.. وين عايشين أحنا بغابه عشان تصيده.. ماااااالت على حظي? طيب أنا وش ذنبي إني أحب بشرف وأخلاق لايدري عني ولا شي ومدري وش عليه ذابحه عمري عليه بكره بسهوله يروح لغيري..
"و خنقتها العبره"بس وش أسوي أحـبــه...!
لطيفه: هيه ياالخبله من جدك بتصيحين.. بنات خالي من يومهن وهن جريئات مره .. وأنا ياعمري ماقصرت بـ علي لعنت خامسه سبيت فيه وشوهت سمعته عشان بنت خالي تصرف نظرها عنه بس ماطلعت بنتيجه البنت وجهها متين وقويه مصره تآخذه..
درر: ليـــه تغلطين على علـي ترى ما أرضى عليه..
"وهي تهمس" نسيت أقولك الحين أخوي سلطان عنده عزيمه لضيف جاء من الكويت وعزم أصدقاءه كلهم تهقين علـي حاضر؟؟؟
لطيفه: وش الجديد بحضوره هو دايم مطيح عندكم 24 ساعه مع سلطان..
درر: قولي ماشاءالله لاتصكينه عين بعدين مايصير يزورنا..
لطيفه: ياشينها من زيارات بس معذب قلبك عالفاضي..
درر: طفطف_أسمع أمي تناديني أكيد تبغاني أنظف الحوسه اللي بمجلس الرجال أكلمك بوقت ثاني..
لطيفه: والشغاله وينها؟
درر: نايمه من الساعه 10ونص هذا وقتها ومستحيل تغيره..
لطيفه: أسألي أخوك الصغير راكان عن علي حضر..!
درر: ‏ok‏ بـــاي..



______________________

 
 

 

عرض البوم صور اسطورة !   رد مع اقتباس
قديم 13-07-12, 11:58 PM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: May 2011
العضوية: 224710
المشاركات: 3,261
الجنس أنثى
معدل التقييم: اسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1223

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اسطورة ! غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اسطورة ! المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 



((تكملة الجـــــــزء الثانــــــــــــــــــــي))...


دخلت درر مجلس الرجال ورائحة الدخان طاغيه على المكان وعلب الزقاير متناثره وكاسات الشاي وفناجين القهوه موزعه على أطراف المجلس وصوت معلق المباراه بالتلفزيون عالي...
تضايقت درر من ريحة الدخان اللي ماتطيقها آبدآ وشالت
صينية الشاي والقهوه وأخذتها للمطبخ ورجعت بالبخور عشان تبعد ريحة الدخان..
وبعد ماأنتهت من تنظيف المجلس تفاجأت بـ(كـبــك)
موجود‏ على طرف السجاده توقعت أن حق أخوها سلطان وأخذته عشان مايضيع وتعطيه أخوها بس يرجع بالليل..



==-==-==-==-==-==-==-==-==-==



يـــوم الأثنيــــــــــن...
(11/8)




"في بيت كانت لـجـيـن واقفه قدام الخزانه ومحتاره وش تلبس .. ألتفتت على راويه":
ترى بعد ساعه بنروح بيت خالي عبدالعزيز نسلم عليه قومي تجهزي..


راويه : آســـفـــه أعذروني ماأقدر أروح الأمتحانات على الأبواب وأبغى أذاكـر..


لجين: حلوه ذي ماتروحين وإذا سأل عنك خالي وش نقوله تبي تذاكر والأمتحانات بعد أسبوع؟ والأسبوع الجاي عندك أجازه كلها تذاكرين فيه..


راويه: غصب هو.. مالي خلق لأزعاج بزرانهم ولا لثقالة دم غـالـيـه وسلـمـى ونرجسية خطيره! أأأأأأقصد نظيره ..


لجين: راويه عــيـب عليك لاتسمعك أمي ترى بتزعل..


راويه: وأنا وش اللي مخليني أتحملهم غير أمي..


لجين: هذا وأنتي تزورينهم من شهر لشهر بس شلون لو كل أسبوع؟


راويه: آآآه كان مـا تلاقيني واقفه قدامك_مـا أطيق أخلاقهم..


لجين: أنتي يضيق خلقك إذا قابلوك "بأخلاق شينه" ترى أحيانآ مو كره لشوفتنا أو أنزعاج من زيارتنا بس تكون أسبابهم شخصيه.,.البــشـر يعصبون ويتضايقون ويواجهون مشاكل أو مصايب مالها حل ويبين هالشي من تصرفاتهم..


"عصبت راويه": إيــه لجين رقعي رقعي بشخصياتهم هذا أنتي قلبك طيب وحنونه وماتحقدين ولا تشيلين بقلبك على أحد.. يعني أبي أفهم هالأخلاق الشينه بس علينا إحنا ؟!
بصراحه أنا"كرامتي محفوظه" وعند خوالي بالذات وما أتحملهم...
غاليه من تشوفك أستلمتك "زوجي قال وزوجي راح..." تزوجت وهي صغيره وتشوف اللي أكبر منها عوانس وأولهم إنتي مع أنها أصغر منك بـ3 سنوات..وتكسر بمجاديفك على "قابليني إذا توظفتي ,,,وصدقيني ماحد يقبل يتزوج موظفه بمستشفى تختلط برجــال" ..


وسلمى جريئه بوقاحـه بس تنتقد وتعيب على تصرفات غيرها وكلامها وألفاظها بعيده عن الذوق وتستهتر بمشاعر الناس وأحاسيسهم وتقط تعليقات على بالها خفة دم وهي مثل القنبله المتفجره!!! ماتقدر حساسية بعض الناس بتجارب مروا فيها ويحاولوا يتناسوها..
تذكرين بنت جيرانا بدرية عمرها تعدى الـ33 سنه من تشوفها سلمى تصير تتكلم عن أختها غاليه وزوجها وعلاقة الحب اللي جمعتهم وبدريه عانس حزينه فاتها قطار الزواج..
وإلا بنت عمتها نـجـود اللي صارلها 9سنين متزوجه وماعندها عيال وقلبها بيتقطع على حب الأطفال والأمومه وسلمى من تشوفها ماتسولف إلا عن الأطفال>> وهي ماتطيق أصواتهم ولقافتهم.. خصوصآ عيال غاليه تطيح فيهم طق لحد مايطفشون..


هذا من غير (مهايط) أبله نظيره اللي مو ناقصها إلا "تمسك دفتر حسابات وتكتب فيه المعروف اللي تفضلته على الناس وأن حاولت مجرد محاوله تخفي وتستر معروفها يبان بـسوالفها وهرجها"..
تذكرين لما تسلفتي منها 700ريال عشان نشتري فيها فساتين لعرس ولد عمي..؟ لعنت خامسنا بالسوالف على"طلبتني وعطيتها وكسرت خاطري ورحمتها" مابقى أحد مادرى أنك متدينه منها! وأنتي اللي قويه ماتنزل لك دمعه بكيتي وقتها من القهر_ ماكان له داعي موقفها ..
وتذكرين بعد لما........."


"تقاطعها لجين": يا راويـه الله أمرنا بالتسامح ولا تظنين أنه تارك الناس اللي يأذونا إن ماتابوا وأستغفروا_
الله ينتقم لنا من غير لا ندري ولا نحتسب ودايم تكون العقوبه في شكل معاناة نفسيه تصيب هالظالم بدون لايبين شي قدام الناس وأحيانآ يكون العقاب من جنس العمل..
إذا على غاليه أمس خالي يشتكي لأمي يقول مهي متفاهمه مع زوجها وكل كلمه والثانيه تبي الطلاق وأغلب مشاكلها على موضوع دراستها تبي تكمل وهو رافض..!


وإذا على سلمى صار لها سنتين بأولى ثانوي فاشله بدراستها وسمعتها شينه وعلى كل لسان من بعد مشكلتها وهوشتها مع عمتي على سالفة فستانها بعرس اخوها_ اللي شرت عمتي مثله بالصدفه عصبت سلمى وطردتها من القاعه.. وعمتي مسكينه ما كانت قاصده اللي صار وهذي هي نفسيتها متأزمه من ذاك اليوم مع أنه صار من8 شهور بس للحين مو راضيه تنسى الموقف وهالشي مأثر على دراستها وهي بتتخرج معك من الثانويه وشكلها ماراح تجمع نسبه عاليه.. وإذا على خالتي نظيره لاتعلييييييق...!


يكفي علاقتها المتأزمه مع زوجها وأهله على مسألة راتب الـ9000 ريال اللي مايتركون لها مصروف إلا 1000ريال بس والباقي ياخذونه منها ودايم تشتكي لخالي وتطلبه يدور لها حل ..
وهذا كله بجهه وشك وغيرة زوجها بجهه ثانيه معيشها بجحيم وإنتي تعرفين إذا الشك دخل حياة أي زوجين تخرج منها الراحه والسعاده..
أستغفر الله.. أنا ما أتكلم عنهم من باب الشماته.. لأ حرام.. لكن كل أنسان ياخذ جزاه بالدنيا اللي يأذي الناس اللي يسلط عليه من يأذيه..
ياراويه خليها على الله يامالك بتشوفين بهالدنيا من مصايب ومشاكل ..لأن الحزازات والحساسية بين الناس باقيه طول العمر.. والناس فيهم الحقود واللئيم والمتكبر والقاسي مثل هذولا شلون بيتسامحون ويغفرون لغيرهم زلاتهم..؟
الله سبحانه وتعالى يسامح ويغفر ويقبل التوبه,, والناس يتجاهلون الشي هذا مايجهلونه..


راويه: آآآه يالجين كلامك يجنن كله حكم والله إني فخوره فيك,, مو متصوره حياتي لو تزوجتي وتركتيني..!


"ضحكت لجين": عن الدلع ويالله قومي بدلي ملابسك لا نتأخر على أمي ترى بتمشي وتتركنا...




¥¥¥¥¥¥¥¥¥¥¥¥¥¥¥¥¥¥¥¥¥¥¥

وفي بيت درر .,. دخل سلطان الصاله وكانت جالسه زوجته سناء تبرد أظافرها.. ناظر فيها وأتجه للتليفون الثابت اللي أزعج البيت برنينه..


سلطان: هـــلا؟


: السلام عليكم..


سلطان: أهلين وعليكم السلام..


: ممكن أكلم درر؟


سلطان: درر.. طيب أبشري بس أنتظري دقيقه أناديها لك..


"سناء وهي تناظر سلطان بنظرات حاده": مين اللي تبغى درر؟


"سلطان بصوت هادي ومسموع": صديقتها.. روحي ناديها لا تطول البنت وهي تنتظر..


"سناء بصراخ": خــــــيــــــر إنت وياهــا؟؟ تهلي فيها وترحب وأبشري؟ والله على بالي إنك تكلم عمتك مو وحده من صديقات أختك..


"سلطان ببرود": قصري حسك ولا تصرخين.. كان رديتي على التليفون وهو يرن قدامك بدل ماتزعلين؟
وبعدين وش تبغيني أقولها.. أنثـبـري أنتظري أختي لما أناديها؟


"سناء وبصرخه أقوى": طيب ليش قلت هـلا وماقلت ألـو؟ بتطيـح البنت بأسلوبك الحلو..


سلطان: سناء عـيــب هالكلام أحترمي زوجك ok‏ .. ولا تخلين هالعقال يرقص على جسمك لأن صار لك كم يوم ماأنطقيتي..!!


"حطت سناء أيدينها على خصرها وهي تنافخ بعصبيه": إذا فيك خير ورني شطارتك أشوف وهنا بالصاله..


سلطان: أستغفر الله العظيم..


سناء: سبحان الله مو توك هلا وأبشري والحين تستغفر ليه شايفني (مجنونه) قدامك..


"فتح سلطان فمه بيرد على سناء ودخلت درر الصاله وهي ماسكه كتاب الكيمياء":
وش فيكم أصواتكم واصله لآخر البيت..؟


"سناء وهي تأشر لدرر": تعالـي درر كلمي صديقتك تنتظرك عالتليفون.. وأسأليها وش رايها بصوت وبأسلوب سلطان عجبها وإلا.....


"ماكملت كلامها إلا وسكتها كـــف سلطان...!!!! "


صرخت درر وحاولت تهدي أخوها بس هو بعدها عنهم وسحب زوجته من شعرها للدور الثاني لشقتهم.. زعلت درر وتضايقت مع إن هالمشاكل روتين يومي بين سلطان وزوجته بس حمدت ربها إن بنتهم رهـــف اللي عمرها سـنــتيــن نايمه بغرفتها وماكدر نومها مشكلة أمها وأبوها"..

أنتبهت درر لسماعة التليفون المرفوعه..رفعتها بتكلم لكن المتصله قفلت..
ناظرت بكاشف الرقم (رقم مـيـار)..
رجعت أتصلت عليها وأنتظرت ماأحد رد_ أتصلت مره ثانيه وردت ميار . .


درر: ياخايسه ليه ماتردين؟


ميار: خفت تكون زوجة أخوك هي اللي متصله علي بتخانقني؟


درر: لا عاد مو لهالدرجه هذي والله ماتلوم إلا نفسها لو سوت كذا وبدون سبب بعد..


ميار: أجل اللي تغلط على زوجها وتحاكيه بالطريقه هذي تستبعدين منها شي؟


درر: يؤيؤ.. أكيد سمعتي كل شي؟


ميار: لحد صوت الطراق هنا قفلت لا يرجعون لي ويحطون حرتهم فيني وأنا مو ناقصه مشاكل ..


درر: الله يهديهم..


ميار: المهم خلينا منهم بقولك عن موقفي المصيبه والسخيف
مع لـزيـز آآآآه يادرر بموت من القهر..


درر: أوف ليه مصيبه إنتي شفتيه_ صار بينكم شي؟


ميار: أنا وقفت قدامه بس ماشفته ولا ناظرت فيه؟


درر: مافهمت أحكي لي وش صار بالتفصيل ..


" حكت ميار الموقف لدرر وخنقتها العبره وشوي وتصيح"..


درر: هدي أعصباك وتعوذي من الشيطان.. ترى لو فكرتي بالموقف زياده بتحطم نفسيتك وبتعذبين قلبك..
أعتبري ولا شي صار وأستغلي فرص ثانيه تبيني له مشاعرك..


ميار: لأ خلاص طابت نفسي أتمنى إنه يرجع للشرقيه اليوم قبل بكره..


درر: أفــا ليه التشاؤوم ليه؟ أنتظري فرص..... .....


"يقاطعها صوت أمها وهي تتناقش مع سلطان بصوت عالي"...


"درر بهمس": باي باي ميار أكلمك بوقت ثاني..


"بسرعه راحت لأمها وسلطان اللي واقفين قدام باب الدرج ..
صرخ سلطان بوجه درر":
روحي جيبي رهف عشان تآخذها أمها معها..


درر: وين بتروح سناء؟


سلطان: بتنقلع لأهلها..


"نفذت درر أوامر أخوها ودموعها تحجرت بعيونها لأنها تحب رهـف ومتعلقه فيها وزعلت لأنها مابتشوفها بعد اليوم"...




* * * * * * * * * * * * * * * *

 
 

 

عرض البوم صور اسطورة !   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة, أطلالي, الظفاير, وقوفي
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 06:12 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية