لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





قديم 26-12-10, 09:28 PM   المشاركة رقم: 26
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
VIP
ملكة بوليود


البيانات
التسجيل: Jan 2008
العضوية: 62121
المشاركات: 14,172
الجنس أنثى
معدل التقييم: غموض عضو على طريق الابداعغموض عضو على طريق الابداعغموض عضو على طريق الابداع
نقاط التقييم: 279

االدولة
البلدIndia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
غموض غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : غموض المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 




البارت التاسع


****************************** ********
بعد ثلاث شهور
الاحداث
*ضي وعلي على نفس الموال ضي ماتترك طوالة لسانها وعلي يعاقبها باسلوبه الخاص






*شجون بشهرها السابع وفرحتها بهالطفل ناقصه لان خالد مايشاركهاهالفرحه تضايقت لما خطب بس مابينت هالشي عشان لايحس خالد بضعفها






*خالد خطب وبيملك قريب على اخت رفيقه محمد اسمها(ريم) وشهادتها متوسطه بس اتركت



الدراسه من زمان كبر شجون 19سنه
اهله ازعلوا عليه خصوصا عمته
هبه


وجت بتاخذ شجون بس شجون رفضت قالت انتي بالاول رجعتيني عليه غصب ونزلتي من قدري قدامه الحين جايه



تاخذيني غصب لا انا بسكن بيت خالي وبربي ولدي عند جده
وخالد اصلا مايعني لي شي من الاساس







*حنان تمت خطوبتها من عمر في هالظروف ووافقوا عليه وفهد فرحان فيه لانه ولد اعز ربعه بدر





عند ابو عدنان



ابوعدنان بإهتمام:ألا شرايك ياعدنان نقول لخوال ضي يطلعون معنا للمزرعه بهالعطله من زمان ماطلعوا معنا من على ايام المرحومه






عدنان بتنهد:والله انا بوصل لهم اقتراحك ونشوف يرضون او لا




ابوه:قولهم يتونسون عندنا لو اسبوع




انتبهوا لعلي وضي الي دخلو وضي راحت ركض لجدها احضنة وباست راسه




علي سلم وجلس جنب عدنان وضي جلست عند جدها بعد ماسلمت على ابوها







جدهابفرح:اشلون دلوعة جدها


ضي:بخيرعساك بخير وطالعت بعلي الي طالعها بنظرات استهزاء





علي من جهة دلوعه فهي دلوعه حيل بعد انتبه لعمه بوعدنان الي قال: علي ترا





بنطلع المزرعه الاسبوع الجاي وبنقول لخوال ضي بعد فياليت تفضي نفسك وتطلع معنا والتفت لضي وكمل:وتجيب هالقمر معك يتونس بعد








في بيت فهد


فهد بقهر:والله ياختي ماني براضي بالي سواه بس الشكوى لله مو بيدي





هبه بغضب:جان منعته و
قاطعها:اشلون امنعه خالد مو صغير عشان امنعه خالد داش سبع والعشرين يعني فاهم وعارف شي سوي






هبه قامت وقالت بعصبيه:لأسف ياخوي ماتوقعت ولدك يكون نذل لهدرجه بس الشرهه مو عليه على الي راضيه وقاعده عنده

وطلعت








عند شجون

كانت تصيح مو عشان خالد بيتزوج لا عشان امها زفتها وحملتها سبب زواج خالدعليها






حنان بضيق:شجون بس لاتسوين بروحج جذي موزين انتي حامل




شجون بشهاق:انا ماصيح عشان زواج خالد لا لان خالد مايهمني انا اصيح عشان امي الي زعلانه علي






في هالحظه دخل خالد الي سمع كلامهاونقهروهومنقهر من كلام ابوه له قال بغضب:ترا



حتى انتي ماتعنين لي شي ولاني سامع كلام هلي عشانك زواجي وبيتم ان شالله






شجون بصراخ:تزوج احد قاضبك بس فكني من شرك وراحت للغرفه تصيح




وحنان تكدر خاطرهاوطلعت
خافت من حياتهاالمستقبليه مع عمر

ادخلت غرفتها وانسدحت على السرير تفكر قطع تفكيرها دق التيلفون كان رقم غريب




طنشت وماردت عليه







عند ضي
الساعه عشر

صارلها ساعه تحن على علي يرضي عشان يطلعون المزرعه





علي يبيهاترجاه اكثرقال برود:خابرك ماتحبين المزرعه شلي غيرك ناسيه سواتك العام فينا






ضي من غيرقصد:ياخي حبيتها هالسنه والعام انت الي كرهتني بالقعده من فعايلك






علي والله انا الي حبيت هالمزرعه الي عرفتني فيك قال بخبث: خلاص بروح بس حطي بالك إنا راح نكون بغرفه وحده فلازم تحملين هالشي ولا مافي روحه




كمل ببتسامه:مابي فضايحنا تطلع قدام الناس







ضي بغصه:لافضايح ولاشي انا بنام بغرفتي وانت تنام بالمشب مثل قبل





علي بإصرار:لا عيوني قبل مادخلت الفيلا عشانك مو محرم لي ونمت بالمشب فهالحين بدخلها وبنام بغرفتك بعد





ضي انقهرت وسكتت خافت يرفض طلعتهم عشان هالسبب فقبلت فيه








بعد اسبوع


الكل تجهز بيطلعون للمزرعه
ماعدا هبه ماطلعت وعتذرت من اهل عدنان






عندحنان

خلصت امتحاناتها بتفوق وتمت ملكتها على عمر بنفس يوم ملكة خالد على ريم الي محد حضرها وعرفوا اهل ريم برفضهم لهزواج




وحنان عرفت بطلاق عمر وخوفها هالشي ولما سألته قال ماكنامتفقين






وعرفت ان عنده ولد بعد







في المزرعه

الساعه خمس العصر وصلوا
والكل راح يحط اغراضه




الفيلا كانت كبيره حيل وكان فيها ثمن غرف كباربحماماتهن فوق
غرفه لعدنان وعليا وجنبه غرفة ابوه وامه



وغرفه لفهد وزوجته وجنبه غرفه لشجون وحنان





غرفه لجدة ضي وعيال جمال وجنبها غرفة جمال وزوجته




بالاخيرغرفة ضي وعلي وجنبهم غرفه فيها خالد وذياب




عندضي
ضي ودها بطريقه تفكها من النوم مع علي بغرفه وحده
رتبت ملابسها وابتسمت بمكر



مافي ألا اني اتسلسل بالليل ونام عندشجون وحنان طبعا شجون تدري بالسالفه بس حنان شيصرفها

شافت علي داخل بشنطته
قال وهو ينزلها:اخذي فضي شنطتي معك






ضي لاوالله خدامة ابوك افضي شنطتك راحت ووقت قباله قالت بقهروهي تاشرعلى يدينه: شنو هذولا وش فايدتم ماتقوم انت تفضي شنطتك




كانت ساحرته بتخصرها وبحركاتها الي فتنته خصوصا وهي لابسه برمودا بيضا وبدي زيتي ربط وظهرعاري


علي بسخريه :لا هذولا شغلتهم غير ضي مااستوعبت شيقول ماحست ألا وهو ساحبها لحضنه بقوه





ضي كانت فوق صدر علي وهو منسدح على السرير قالت بتوتر وهي تحاول تفلت:هدني يا*_*
ونقطع نفسها




بعد فتره تركها وجلس وقال بضحكه:الحين عرفتي شفايدتهم

كمل بخبث:ترا حتى شفايفي لها فايده وضحك وقام يرتب شنطته





وترك ضي الي ترجف كل شعره فيها طالعت فيه وحطت يدها على شفايفها الي ألتهبوا بسبت علي قامت وخذت عباتها بتطلع



علي سبقها ووقف عند الباب قال بهدوء:وين وين يامدام انطري لين اجهزوننزل مع بعض







ضي وهي تدفه قالت بقهر:اجهز بروحك انا بنزل الحين وخر احسن لك







علي طنشها وسحب المفتاح واخذه وراح
ضي وهي تضرب الارض برجلولها:افتح ي




قاطعه بصراخ:شكلك تبين الي صار يتكرر ترا كل ماسمعتك بتلفظين بهالالفاظ بسوي الي من ساع




وخذ فوطته ودخل ياخذ شاور
ضي انقهرت وقررت تبدل البس الي عليها عشان ماتضطر تلبس






عبايه ألبست تنوره تركواز طويله غجري وبسلاسل ذهبيه وبدي ذهبي حطت كريم
وخفت اثار علي بقلوز احمر غامج وحطت كحل تركواز داخل العين ومسكره





بعد مده طلع علي وهو لاف فوطته شافها ابتسم بخبث لخجلها






ضي غطت عيونها قالت بنرفزه:يالوصخ ليش مالبست داخل
بالحمام





علي قرب لها وهي بغا يغشى عليهامن الخوف قال ببتسامه وهو يمسح خدها: بتعودين ياضي على شوفتي جذي





ضي بعدت يده بقوه قالت بقهر عشان تبعدعنها التوتر:خلص افتح الباب بطلع






علي لف عنها وراح يلبس وهي تخزه بقهر ضي ليش اضعف معاه ليش كل ماقرب اتجمد من الخوف

 
 

 

عرض البوم صور غموض   رد مع اقتباس
قديم 26-12-10, 09:37 PM   المشاركة رقم: 27
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
VIP
ملكة بوليود


البيانات
التسجيل: Jan 2008
العضوية: 62121
المشاركات: 14,172
الجنس أنثى
معدل التقييم: غموض عضو على طريق الابداعغموض عضو على طريق الابداعغموض عضو على طريق الابداع
نقاط التقييم: 279

االدولة
البلدIndia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
غموض غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : غموض المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

عند شجون وحنان

خلصو ترتيب وألبسن بيروحن يتمشن بالمزرعه وعشان ضي تعرفهم على مزرعة جدها

حنان كانت لابسه بنطلون جنز وقميص سلفرمنقش بأسود قالت :خلصتي




شجون لابسه ثوب حوامل وردي وفوقه جاكيت جنز قالت وهي تعدل جاكيتها :اي






حنان :بدق على ضي اشوفها ودقت





عندضي

بالموت اقدرت تطلع واول ماطلعت دقت حنان

ضي بلهفه:هلا حنون وينكم


حنان بضحكه:حمدالله وشكر انتي الي وينج




ضي وعينها على علي الي مبتسم:هاه انا هني وجايه لج
وسكرت وقالت بغضب:اقدر اعرف انت ليش كله تضحك احد قاص عليك وقالك ان ابتسامتك حلوه





علي بيقهرها شق الحلج زود وقال ببتسامه:اكيد حلوه الكل حاسدني على صفة سنوني



ضي احقرته وراحت عنه



علي ههه وربي تجنن هالبنت






في جهه ثانيه ومع شخصيات جديده



كانت تحن على اخوها يوديها لسوق
ريم بصراخ:حامد قوم ودني
حامدعمره 20:ريمووه اذلفي عني بنام





ريم بقهر:هين والله لقول لأمي وطلعت


راحت لامها الي ناقعه على سماعة التيلفون وتحش بخلق الله




ريم بضيق:يمه شوفي ولدك ماهب موديني يمه عرسي قرب واناماخلصت تجهيز






امهاسكرت ولفت عليهاوقالت:ماعليج الحين بقول لمحمد يوديج بتخلصين كل شغلج





ريم بطفاقه:الله يسمع منج
امها بفرح:والله وكبرتي ياريم وبتعرسين




ريم ببتسامه:اي والله مابغيت اعرس كل بنات خوالي وعماني الي كبري اعرسوا وانا لا




امهابتنهد:بس انا خايفه من هالخالد ودي على ماعرف سبب طلاقه


ريم بنرفزه:وحناشكو فيها انا ماهمني ألا ان خالد بيصيرلي يعني ماعد هب لها وياويلها تقرب منه





امهابفخر:بعدي هذي هي تربيتي خلي زوجج خاتم بصبعج عن طريق الحيل والدلع

ريم جمالهاعادي موبمستوى شجون ابد وهي وامها يحبون القيل والقال







عند البنات


كانوا عند الحيوانات يشوفونها
شجون فتحت عشة الارانب ودخلت
حنان بخوف:شجون شتسوين اطلعي لاتمسكينهم اخاف معاهم مرض وانتي حامل خطر عليج





شجون ببتسامه:حبيبتي حنون مو كل ماحفظتي درس جيتي طبقتيه علي ومسكت ارنب صغيروجلست تمسح عليه





ضي بضحكه:شكل حنون بتعقدج وهي ماصارت دكتوره
حنان بنرفزه:هذا جزاي الي خايفه عليج





شجون ببتسامه وهي تقرب الأرنب وتبوسه:انا اعرف بنفسي ي




قاطعها صوته الخشن:لا منتي باعرف لنفسك
خالد الي كان جاي مع علي الي





جاب الفرسه وبيدخلها عشان يسوي لضي مفاجأه بس انصدموا من وجودهم عند الحضير

ضي وحنان انخرسوا
خالد كمل:قومي اتركي القرف الي معك ناسيه انك حامل وبسرعه ت





شجون ماهتمت لوجود علي قالت بقهر:انت شكو بمرضي انا الي بمرض ولا انت ووقفت



ضي كانت مستعده تردوتساند شجون قالت بقهر:هي صاجه انت شك
ماكملت لان في احد سد حلجها وسحبها معاه




خالدراح ودخل عندهابصراخ :انا شكو هاه ومسكها بقوه وسحبها وطلعها
شجون وهي تدزه :ابعد عني احسن لك




حنان بضيق:خالد خلاص اهدى ماصارشي ومسكت شجون قالت :وانتي بعد اهدي





شجون بقهر :مراح اهدى وخلي هالزفت يفارق لا اشوف رقعة وجهه وراحت عنهم





خالد انقهر من اسلوبها صارت معاد تحسب له اي حساب قال بصراخ:هين ياشجون خل تولدين ان ماحرمتك من ضناك ماكون خالد وخليت زوجتي تربيه





شجون طنشته وهي تقول تخسي نجوم السما اقرب لك ياحقير

 
 

 

عرض البوم صور غموض   رد مع اقتباس
قديم 26-12-10, 09:38 PM   المشاركة رقم: 28
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
VIP
ملكة بوليود


البيانات
التسجيل: Jan 2008
العضوية: 62121
المشاركات: 14,172
الجنس أنثى
معدل التقييم: غموض عضو على طريق الابداعغموض عضو على طريق الابداعغموض عضو على طريق الابداع
نقاط التقييم: 279

االدولة
البلدIndia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
غموض غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : غموض المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

العاشر

عند ضي

سحبها ودخلها اسطبل الخيل وكان ساد فمها لاتصرخ ماهدها ألا بعد ماعضته قوه





علي وهويفرك يده:ااي يامفترسه بل قطعتي يدي





ضي بقهر:احسن من قالك تسد فمي وتدخل بشي مايعنيك




علي :هذا انتي قلتي مايعنيك انتي بعد ليش رازه وجهك رجال وزوجته انتي شكو






ضي بغضب:شجون اختي قبل تكون بنت خالتي وهالحقيرخالد موزوجها خلاص طلقها





علي عارف بحبهالبنات خوالها شجون وحنان قال وهو يمشي للفرسه الي مانتبهت لوجودها




ضي من عصبيتها:ولو المفروض ماطولين ألسانك عليه عيب رجال واكبرمنك



ضي لفت صوبه بترد بس صدمها وجود فرسهاقالت بفرح:ياي ياحبيبي ياجدي ماهان عليه تبقى الفرسه بنفسي فجابها لي






علي ضحك لانهانست السالفه:هههاي ياواثق

ضي تخصرت:اي واثقه وبروح ابوسه على هالمفاجأه الحلوه





علي الله فيهابوس ومسك ضي قبل تطلع قال:اولا مو جدك الي جابه ثانيا اذا في احد يستاهل البوسه فهو انا





ضي تركت يده قالت بقرف: من الي جابه اجل لاتقول انت وبعدين انت شكو بفرسي تاخذها اصلا





علي قرب من وجهها قال:اي انا الي جبتها وبعدين هالفرس ماعادت لك اصلا انا شريتها من جدك





رفعت يدينهابتشمخه مسكها بسرعه وقال برود:هدي لا يطق لك عرق وباس يدينها وتركهم وفك عن الفرس وركبها
بمهاره والفرسه كانت مطيعه له




ضي برجفتها من بوسته قالت بقهر: يعلها طيحك ياعليوي مثل ماطيحتني
وابتسمت بخبث




علي وهو يمشي الفرسه بهدوء قال:يكون بعلمك الفرسه روضتها والي قدرني عليها بيقدرني عليك واروضك بعد



ضي حست بمغص من كلامه وخافت لايتوحد فيها بالغرفه وطلعت عنه وهي حاسه بقهر من احتلاله لفرسها







بمكان قريب من المزرعه وفي مزرعه ثانيه


الساعه سبع المغرب
ابو غلا بضيق:الله يستر ولد المعزب دق وبيسهر مع شلته هنيه الليله


حمد رجل مسن ويشتغل بالمزرعه مشرف وحارس لبو عزام اكبر تاجر بالمنطقه

غلابخوف:الله يستر بس الي ابي افهمه ابوه ليش مايوقفه عند حده بدال ماهو يشوف خرابه وساكت




غلا بنت نعومه بشكل ومزيونه حيل عمرها18 تعيش مع ابوها لان امها مطلقه من ابوها ومتزوجه كويتي وعايشه هناك وغلا ماتعرف عن امهاشي لانها تركتها وعمرها ثلاث سنوات







ابوها بتنهد:الله يعينه المعزب ماخلا شي ماسواه بس هالولد من انولد وهو فاسد ومفشله بخلق الله





غلابضيق:لاحول ولاقوة ألابالله بس يبه انت ناسي الضيوف الي عند ابوعدنان جارنا الكويتي اخاف هالمطفوق يفشلنا عندهم





ابوهابقهر:وهذا الي مخوفني يابنتي سمع طق الباب قام وصى بنته تقفل كل البيبان ولاتفتح لاحد






فتح الباب

عزام بنرفزه وستحقار:جهزت كل الي قلت لك عليه
يابوغلا





ابوغلا:اي عمي كل شي جاهز
عزام اتصل بربعه

عزام انسان فاشل وعاطل كل حياته سهروقمار عمره 30 مطلق بنت عمه ومن بعدها ماحد راضي يزوجه لانه انفضح من بنت عمه بين جماعته





ابوه مااصر على زواجه خايف يظلم بنات الناس معه






الساعه وحده
عند ضي

طول الليل ماقدرت تنام مو متخيله وجوده معها بنفس الغرفه كانت مخططه تهرب اذا نام بس طلع اذكى منها واخذ المفتاح





قعدت تطالع مع شباكها الي يطل على المزرعه الي جنبهم





علي تقلب بفراشه ماقدر ينام وليت شغال قال بنرفزه:يابنت الحلال مراح اقربك بس طفي اليت بنام على قومتي من الفجر





ضي بقهر:نام محد قاضبك اصلا انا مافيني نوم

علي بخبث:مافيك نوم والله ان النوم ذابحك بس انتي تقاومينه من الخوف

وحط المخده فوق راسه عشان يقدر ينام





ضي بقهر مشكلته انه كاشفني بكل شي اقوله او اسويه تذكرت كلامه لما جذبت على ابوها عشان ترجع لجدتها





سكرت البرده وهي حاسه بحركه غريبه بالمزرعه الي جنبهم راحت اجلست على الكنبه ونسدحت وغاصت بسابع نومه من التعب






الساعه ثلاث

الكل صحى على صوت هواش وصراخ

علي قام بسرعه شاف ضي نايمه راح يشوف شصاير
طلع ونزل تحت



شاف بوعدنان وعدنان داخلين
علي بخوف:شصاير

بوعدنان بقهر:ابد بس مزرعة جارنا سهرانين فيها شلة صياعه


علي بخوف:شلة صياعه حنا المفروض مانسكت حنا معنا حريمنا وينخاف منهم





بوعدنان بتاكيد:وهذا الي بسويه انا اخذت رقم صاحب المزرعه من الحارس وبدق اكلمه عن شلة هالخراب هاذي





علي بتنهد:الله يستر منهم والكل ادخلوا ينامون



علي دخل شاف ضي على وضعيتها نايمه على الكنبه راح صوبها ابتسم لانها مو حاسه بالدنيا شالها وسدحهاعلى السرير غطاها وطفى اليت وانسدح جنبها





ألتفت صوبها تأمل شكلهاوهي نايمه تنهد:اه ياضي لي متى بصبر عليك صبري بدا ينفذ وكل مره امسك نفسي غصب لااتهور




وانتي ولاهامك شي قرب لها وباس خدها ورقبتها ابتسم بخبث دامي محروم منك وانتي صاحيه خليني اشبع منك وقت نومك تنهدبضيق: لا ماني مستغلك بنومك



ونام ونسى يده الي محاوطه ضي وحاضنتها






اليوم الثاني

الساعه عشر



صحت على صراخ وهواش
كان ابوعزام مع ولده عزام



كانت منخشه وتسمع هواشهم
عزام بعصبيه لان ابوه اضربه قدام العمال قال:والله ماخليك يابوغلا الكلب والله لذبحك وطلع





ابوعزام بتنهد:لا تخاف ياخوي مايقدريسوي لك شي وانا راسي يشم الهوا





ابوغلا بخوف:ياعمي ولدك شري وانا خايف على نفسي وبنتي




ابوعزام بصرار:قلت لك مراح يضرك




غلا قعدت تصيح خافت لايصير بأبوهاشي وتضيع من بعده






عند شجون


من بعد الي صار مع خالد ماطلعت من غرفتها وكانت خالتها ام خالد عندها تسولف معها






ام خالدبخوف:سمعتوا لصراخ امس


شجون بخوف:اي شسالفه هي قامت على الصراخ بس اول مافتحت باب غرفتها بتسأل لقت خالدبوجهها وسكرت الباب بقوه وراحت تنام وطنشت




ام خالد قالت لها السالفه
شجون :الله يستر من هالجيل يقهر

حنان كانت طالعه من الحمام ماخذه شاور

قالت ببتسامه:اي والله جيل يقهر
عبالها السالفه عن خالد

ام خالد بتنهد:الله يسترعلى عيالي وقامت وراحت



حنان بتعجب:شسالفه ومن الي يقهر اجل

شجون بضحكه:كنت حاسه انج مو فاهمه شي اصلا
وقالت لها عن الي صار






عند ضي

فتحت عيونها بتثاقل وحست باليدالي حاضنتها استوعبت الوضع وفزت بسرعه وصرخت




علي تخرع من صراخهاوفز بسرعه:شفيك صار شي
راح فكره لشله




ضي بصراخ وهي تضرب صدره:ليش تقرب مني ياحقير ليش

علي فهم قصدها وعلى طول سد فمها ورد سدحها قال بقهر:خرعتيني عبالي فيك شي اثريك تصرخين عشان قربي


ابتسم بخبث:ابشرك اخذت كفايتي منك وانتي نايمه طلعتي عجيبه وقت نومك ماتحسين بشي





ضي وخرت يده وقالت بغضب وهي تقوم عن السرير:نذل حقير مابيك اكرهك






علي رد انسدح قال ببتسامه:انا الي اقرر ابيك او لا وتغطى وهو ميت ضحك صدقت الخبله







بعد ثلاث ايام

في المزرعه عندالبنات
كانوا يتمشن ويسولفن

قربوا عند الجدار الفاصل بين المزرعتين وجلسن

ضي وهي للحين منقهره من تصرف علي ومصدقته ومن ذاك اليوم راحت تنام عند البنات وعلي انقهر منها وسكت



قالت بنرفزه:تدرون نفسي اركب فرسي وهالزفت مانعني





حنان بضحكه:اكيد بيمنعج هاجرته لج يومين وتبينه مايمنعج




شجون الي عارفه بنوع علاقتهم قالت بضحكه:عوضيه الليله وبتشوفين ان ماركبج الفرس من ثاني يوم





ضي طنشتهم وقالت :سخيفات ومشت وهن يضحكن
عليها




دخلت الاسطبل ووقفت عند الفرسه مسحتها بخفه
ماحست ألا يد تنحط فوق يدها



لفت شافته قالت بنرفزه:هذا انت



علي ببتسامه خبث عشان يقهرها:اي انا مااشتقتي لي شوفي ترا انا مشتاق لك

موت بعد



ضي ياربي هالادمي غامض بشكل مرات احسه صج يحبني ومرات احسه عبيط وماخذني عشان يقهرني بس



بعدت عنه ولصقت بالفرس قال بهمس:ودك تركبين صح




ضي بخوف من نظراته:اكيد ودي

علي ببتسامه:خلاص بساعدك
مسك الفرس وساعدها تركب وركبت



ضي والدنيا مو سايعتها من الفرحه :ياي وناسه

علي بضحكه:حلم حياتك تحقق من قدك




ضي برود:شدراك انه هذا حلمي
علي قرب منها وقال:ادري بكل شي يخصك مشى الفرس على خفيف لان خايف ضي تتأذى




ضي انقهرت قالت:وقف بنزل
وقفها وجت بتنزل بس علي مسك خصرها ونزلها بخفه






نزلهاوتم ماسكها ضي بتوتر تسحب يده عنها وهو شاق حلجه
قرب بيبوسها بس هي دزته وقدرت تفلت منه وراحت ركض

وعلي بقهر:هين ياضي مصيري باخذ حقي

 
 

 

عرض البوم صور غموض   رد مع اقتباس
قديم 26-12-10, 09:39 PM   المشاركة رقم: 29
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
VIP
ملكة بوليود


البيانات
التسجيل: Jan 2008
العضوية: 62121
المشاركات: 14,172
الجنس أنثى
معدل التقييم: غموض عضو على طريق الابداعغموض عضو على طريق الابداعغموض عضو على طريق الابداع
نقاط التقييم: 279

االدولة
البلدIndia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
غموض غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : غموض المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

اليوم الثاني
الصبح
عند شجون
قامت وهي تحس بحكه مو طبيعيه بجسمها اخذت شاور وتخرعت من جسمها محمر ونافر




اطلعت بالروب وهي تصيح :حنان حنان

حنان بنعاس: نعم

شجون بصياح:حنان قومي شوفي جسمي شفيه احسه نار تحرقني






حنان بخرعه:شنو فيج
شجون ورتها
حنان بغضب :هذا الي كنت خايفه منه بس انتي عنيده وقامت

بتنادي امها

شجون بصياح:مو وقت عتاب تعالي شوفي لي دهان او مسكن بموت



حنان بقهر:لا عيوني ماراح اعطيج شي انتي لازم تروحين الطبيب بسرعه وطلعت






شجون قعدت تصيح وحست فيها ضي اخير وقامت ضي بخوف:شجون شفيج



شجون ماقدرت تردوصاحت ضي سمعت صوت خالد الي جا وبسرعه قامت ودخلت الحمام






خالد الي من قالت لهم حنان وهو طاير لها مثل المجنون دخل وشافها وكسرت خاطره بصياحها قال بلهفه:شجون اشفيك شتحسين فيه




انتبه للحمرار الي بساقها ورقبتها قال بغضب:شفتي بسبب عنادك شصار فيك



شجون بصراخ:اطلع برا مابي اشوفك اكرهك




دخلوا حنان وابوهاوامها
خالدبعصبيه:ماقلت حبيني ولا ابي حبك اصلا الي ابيه ولدي لايتأذي وقومي خل اوديك الطبيب


شجون بصراخ وعيونها الكسيره على خالهاوخالتها:مابيك توديني اطلع برا مابي اشوفك تكفون طلعوه عني


حنان سحبته بطلعه خالد بغضب:غصب عنك بتروحين الطبيب فاهمه
فهدبغضب:خالد اطلع برا وانا الي بوديها


خالدزفروطلع وهو يغلي بداخله


ام خالد حضنت شجون وساعدتها بالبس مع ضي وحنان
وراحت معهاام خالد لطبيب






بعد ساعه

الكل قاعد ينطر احد يطمنهم على شجون
علي شاف حالة خالد الي يكسرالخاطر واضح انه يحبها حيل





بعد فتره
دق تيلفون خالد وكان ابوه
خالد بخوف:هاه يبه بشر اشلون شجون






فهد حب يطمنه:هي بخير ياوليدي بس محتاجه تكون تحت ملاحظه الطبيب لمدة



يومين عشان يتطمنون عليها اكثروعشان جذي دقيت اقولك حنا برد لديره وانتم جهزوا شناطناوجيبوهم معكم





خالدبحزن:خلاص كلهاساعه وبنلحقكم بس طمني على شجون كل شوي






فهددامك تحبها ليش طلقتهاو تزوجت عليها ياخالد قال بتنهد:ان شالله وسكر





الساعه حدعش بالليل
عند غلا

كانت جالسه تنظف المجلس الي اعدموه عزام وربعه




وهي مندمجه بالتنظيف ماحست ألا وفتح الباب بقوه ولفت بسرعه تشوفه






كان عزام جاي بيصفي شغله مع ابو غلا بكم سبه وكم شتمه بس افجعه وجود الحوريه بالمجلس





غلا بعيون زايغه من الخوف مشت بهدوء وهي تدعي الله يفكها منه مرت يمه وبسرعة البرق هربت






عزام طول هالفتره متنح فيها وفي جمالها استوعب وسأل نفسه معقوله الي شفته انسان استغرب معقوله تكون هذي غلا بنت ال





لاحول نسيت اناوش جاي له من شفت هالبنت ضاعت علومي راح ينادي بوغلا بصوت عالي






بوغلا كان خايف منه دق على ابوعزام وقاله




غلا تحس برجفه خوفهابنظراته صح ماتحرش فيهاولا اذها بس خافت ماتدري ليش






عزام وهو ينادي سمع صوت ابوه وراه

ألتفت شافه هومع ابوغلا
قال بنفسه داق على الوالد يفكك مني ابتسم بخبث قال:الوالد هنيه اسفرت وانورت






ألتفت لبوغلاوقال:جهز القهوه ياعمي وجيبها للمجلس ومشى للمجلس مع ابوه المنصدم وابوغلا بعد منصدم عمي اول مره يقولها

 
 

 

عرض البوم صور غموض   رد مع اقتباس
قديم 26-12-10, 09:46 PM   المشاركة رقم: 30
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
VIP
ملكة بوليود


البيانات
التسجيل: Jan 2008
العضوية: 62121
المشاركات: 14,172
الجنس أنثى
معدل التقييم: غموض عضو على طريق الابداعغموض عضو على طريق الابداعغموض عضو على طريق الابداع
نقاط التقييم: 279

االدولة
البلدIndia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
غموض غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : غموض المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 


البارت الحادي عشر









عزام الي حط براسه فكره خبيثه عشان يكسر راس بوغلا قال اقول لابوي يزوجني غلا وعذبها قدام ابوها حتى عشان يذوق الي ذقته واشلون ابوي طقني قدام ربعي






اليوم الثاني

لجل عيونك وش اللي تطلبه قلــي

وش حضرتي كــــان مالبيت مطلوبك
لوتطلب الروح أنالـــك فدوتآ كلي

عهدآعلي الوفاء لجلك وماجوبك
بس انتبه لاتناديني وانــا أصلــــــــــي

أخاف اخـــــلي صلاتي وألتفت صوبك
==
عند ضي



جالسه بغرفة البنات الكل رجع ألا هي وأهلها جدها اصر يقعدون اسبوع بعد





كانت قاعده على السرير وحاظنه ركبها تفكر واتحاتي شجون صح كلمتهاوتطمنت عليها بس خايفه عليهاحيل






انتبهت لدخول علي عليها تنهدت ياربي هالادمي يحرك فيني مشاعر ماافهمها هل هوشوق او كره





علي دخل وجلس يمها قال ببتسامه:زعلانه عشان إصرار جدك
ضغط على يدهاوكمل :كان ودي اساعدك بس عجزت حلف علي ماارجع






ضي طول هالفتره اطالع فيه اشوف بعيونه الصدق بس عقلي عجز يفهم




علي بضيق:ادري تحاتين شجون بس تراها بخير تو مكلمني ذياب





انتبهت لذكرالاسم كشرت بقرف علي قال لما انتبه لها:اشفيك كشرتي






ضي بقرف:بس جذي
علي بشك:جذي ولا لشني ذكرت ذياب ابعرف شالي مكرهك فيه





ضي بغضب:بس جذي من الله مااحبه اكرهه كره العمى
علي بضحكه:وانتي متى حبيتي احد اصلا






ضي تعدلت ولفت بتقوم قالت بنرفزه:اي ماحب ألا نفسي ارتحت





علي بإصرار:لا مارتحت ولاراح ارتاح ألا اذا حبيتيني وسرق منها بوسه بسرعه وطلع





ضي بقهر:سخيف







اليوم الثاني

عندشجون


كانت عندها امها من درت وهي جايه لهاركض

شجون حست بالراحه من شافت امها ولوانها للحين تحس بالحساسيه

دخلت الدكتوره عشان الفحص
شجون




بعدماخلصت كشف
قالت ببتسامه: حمدالله على سلامتك ياحلوه هالمره جت





سليمه بفضل الله بس ثاني مره احذري تقربين من اي حيوان انتي حامل
وهالاشيا تضرك






شجون بخجل:ان شالله
بعدماطلعت الدكتوره قالت امها بنرفز:شفتي كنتي بتأذين نفسج بسبة عدم حرصج





ولا شلي موديج للمزرعه وانتي تعبانه





شجون بضيق لفت الجهه الثانيه قالت:شتبين اسوي رحت عشان اتونس لاني بحاجه لاحد يونسني وينسيني الهم الي انا فيه





هبه بحزن:انتي الي جايبه هالشي لنفسج ليش و




قاطعتهاشجون بغضب:يمه رضاي عليج فكيني من هالسيره اذا مو متحمله قعدتج معاي





روحي ترا والله ماازعل



كملت بصياح: الي صبرني على بعدج طول هالشهور بيصبرني طول العمر





هبه ماتحملت تشوف بنتها مكسورة جذي قالت بحزن وهي تضم شجون:يمه لاتقولين جذي انا لايمكن اتخلى عنج انتي ضناي



حست شجون بالراحه وهي بحضن امها وتمت تصيح عشان تغسل جروح خالد








عند حنان

كانت سرحانه تفكر اشلون بتعيش حياتها مع عمر



كان زايد قلقها ان عمرمايدق عليها ولاشي
٠تنهدت بحزن:الله يسترلايكون عمرنفس خالدويحرمني من دراستي

كملت بخوف :انالازم اكلمه قبل لايطيح الفاس بالراس

سمت ودقت عليه



عندعمر
كان جالس يلعب مع ولده
فجأه دق تلفونه وانصدم انه حنان ردبسرعه:الو

حنان بخوف:هلا عمراشلونك




عمرببتسامه:هلا فيك وانابخير انتي اشلونك

حنان بحيا:حمدالله تمام

سكتوا فتره حنان كانت خايفه تفتح الموضوع وعمر كان متخوف من شي ثاني الي هو جرأئتها انها تكلمه


وهوكارهه هالنوعيه من الحريم عقب مرته وكان يحاوطه الشك ويخليه يتصل على حنان من ارقام غريبه عشان يضمن عدم خيانتها


بعدفتره
حنان بأرتباك:عمر ممكن أطلب منك طلب

عمربشك:أمري شنوطلبك

حنان:طلبي انك ماتحرمني من حلم حياتي وهو اني اكون طبيبة اطفال



عمربستغراب:بس هذا الي تبينه اصلا من غيرلاتقولين انالايمكن احرمك من دراستك

حنان براحه:مشكور ماتقصر




بعد اسبوع
عند شجون

من طلعت من المستشفى وهي عندامها ارتاحت نفسيتها ونست اوتناست جرح خالد




ألبست وتجهزت لان ضي وحنان بيجونهاكانت لابسه ثوب حوامل وردي ومزين بشريطه مربوطه عندالصدر بيضا



حطت مكياج خفيف وطلعت تنطرهم تحت





عندضي


صار لها ساعه تحاول في علي يقوم يوديها وهو غاط ولا على باله


كان تعبان من ضغط الشغل ضي صبرها نفذ وراحت تهزه بقوه٠٠
مع كتوفه:علي عليوي قوم ودني لا اغرقك بالماي




علي امحق زوجه بدال لاتصحيني بوسه بتغرقني بالماي صج اني حاب لي بزر


علي لف صوبها ورفع ألحافه ونكشف صدره العاري عند ضي الي غصت

قال بغضب:لاوالله وتهدد بنت ابوها بعد اقول فارقي وماني موديك انا قايل لك اني تعبان من شغلي وموفاضي لمشاويرك٠




ضي نست خجلها وقالت بغضب:اعتقد انك زوجي ومكلوف انك تلبي لي طلباتي قوم ودني اقول

٠



علي بعصبيه:زوجك ياضي ولا خادم لحضرة جنابك اتوقع اني ماقصرت معك بشي كل طلباتك اوامر وانا طلب واحد ماطلبته منك



ضي اول مره احس بالذنب اتجاه علي هوصج مايرفض لي طلب ومعيشني بسعاده بس ليش موقادره استوعب انه زوجي قبل لايكون اخوعليا وقفت وقلت وانا متكتفه:والزبده اروح او لا




علي بقهر:لا وطلعي خليني انام قبل لاافقد اعصابي




ضي خافت وطلعت بسرعه وهو شدعلى راسه كان ذابحه الصداع من قلة النوم وحاول ينام





ضي خفت من تهديده وطلعت ركض كنت اقدر اعانده ودق على سايق جدتي وروح غصبا عنه بس مادري ليش ماودي اسويهاولا ابي اكسركلمة علي






عند غلا

نزل عليها الخبر مثل الصاقعه قويه على استيعابها
قالت بخوف:يبه انت شتقول انت تعرف عزام وبلاويه




ابوغلا الي بين نارين نار انه يرضى بزواج بنته من عزام او ان عزام يلبسه قضيه ودخله في السجون و ينطرد من شغله وتضيع بنته


قال بضيق:غلا يابوك اعرفي اني لايمكن افرط فيك مهما كان بس هالدنيا يابنتي ماترحم احد




كمل بنكسار:انا لوكنت عارف عنوان امك كان وديتك لهاولا همني تهديد هالنذل



غلا قربت من ابوها وحضنة قالت بصياح:يبه انا راضيه اخذ هالنذل بس عشان لاابتعد عنك

ابوها مسح راسها وقال: وهذا الي بيصير المعزب وعدني انه بيحميك من عزام اذا تمادى
٠

وتراه رافض هالزواج بس عزام قاص عليه واعده انه يبي يستقرويتوب



غلابخوف:ليش ماقلت له انه مهددك

ابوها:قلت ووعدني انه يحميك منه على انك تساعدينه في تصليح حالة ولده





غلا عمري ماحسيت بالقوه بس كلام ابوي وعمي حسسني بالقوه واني اقدر اغلب عزام وشكاله





عند علي
الساعه سبع قعد بعدمانام اربع ساعات متواصله

فز بسرعه عشان يصلي العصر و المغرب والعشا عصب لانه ماقعد على المنبه ولان ضي ماقومته




بعد ماصلى وخلص لبس وطلع كان متوقع ان ضي معاندته ورايحه غصب

طلع شاف غرفتها مفتوحه وراح لها



دخل شافها نايمه ابتسم على شكلها البرئ في نومتها




وده يحضنهاويبوسها على شكلها الجذاب تنهد بحسره لي متى بتم محروم من حقي



انا لازم مااسكت لازم اتصرف راح وجلس حب انه ينرفزها على ازعاجهاله قرب لها ورفع الحاف بقوه وقال:قومي يامدام


ضي فزت بسرعه قالت بخوف:شفيك شصاير




علي ضحك على شكلها وهي متخرعه قال وهو يجلس يمها بالسرير:هههاي ابد كل السالفه اني حبيت ازعجك مثل ماازعجتيني




ضي الي قاهرهابتصرفه في نفس الوقت عاجبتها طريقة ضحكه لان هالاسلوب دايم هي تسويه معاه٠





ضي وقفت على ركبها فوق السريروتخصرت قالت بتصنع لزعل:لاوالله وفرحان بخرعتك لي بس هي ياعليوي اردها لك






علي ذاب بحركتها وخاصة وهي لابسه شورت احمروبدي علاق ماحس بنفسه ألاوهو ساحبها لحضنه وشاد عليها





ضي وقف قلبها من الخوف وتوتر بقربه ماقدرت تنطق او ماتبي تنطق عشان لاتخرب هاللحضه
ماحست ألا ودموعها تذرف لاول مره تذرف قدام احد





علي ماوده يبعدها قال بهمس عنداذنها: مدري متى بتحسين فيني تراني تعبت من كثرالصد



استغرب صمودهاوعدم مقاومتها لحضنه بعد عنها ورفع راسها بس انفجع منها وقال بخوف: ضي حبيبي خلاص انا اسف اذا كارهه قربي مراح اقربك




كان يتكلم وهو يشدعليها تسكت وهي كان وجهها احمر من الصياح كان اول مره يشوفها بهالشكل مايحب ضعفها يبيها مثل ماهو اخذها عوبه ومتمرده




ضي رمت نفسها بالسرير وصاحت منقهره ودها بقرب علي وخايفه من حياتها معاه





علي بعصبيه من صياحها:ضي سكتي خلاص ليش كل هالصياح انتي خايفه من شي مخبيته



تعمد يقول هالكلام عشان يشوف ردة فعلها

 
 

 

عرض البوم صور غموض   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة الهودج, ليلاس, الهندي, القسم العام للقصص و الروايات, تلاشت, تلاشت قواي بين يديك كاملة, بين يديك, حمل الرواية كاملة على ملف ورد وتكست للجوال ص 15, قصه مميزة, قصه كاملة, قواي
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 03:22 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية