لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack (1) أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-08-10, 02:42 PM   المشاركة رقم: 146
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الادارة
مشرفة روائع من عبق الرومانسية
كاتبة مبدعة
سيدة العطاء


البيانات
التسجيل: Aug 2009
العضوية: 148401
المشاركات: 24,932
الجنس أنثى
معدل التقييم: حسن الخلق تم تعطيل التقييم
نقاط التقييم: 137569

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
حسن الخلق غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : safsaf313 المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 
دعوه لزيارة موضوعي

أما شوق صحت سحر وقالت لهآ أن أهل معآذ بيجون وقامت مرتبكه أخذت شور سريع وأستشورت شعرهآ عشآن تلبس قبل وصولهم ..فتحت جوالهآ لقت ثلاث مكالمآت من لينآ .. دقت عليهآ
سحر: سلآم
لينآ بزعل: وعليكم السلام أهلين بالقاطعه
سحر: يؤؤ زعلانه مني؟
لينآ:أيووه زعلانه مررره بعد
سحر:لمآ أشوفك ببوسك وأعتذر منك
لينآ تكشر:ماينفع كذآ
سحر: طيب مع الجوال ينفع
لينآ بحده: طبعا لا
سحر ضحكت: بس بس يالزعلان ..قوليلي أيش اخبارك
لينا :اخباري إنا اليوم بنجيكم
سحر حمرت خدودهآ رفعت عيونهآ تطل في شكلهآ وخدودهآ المشتعله:حياكم الله
لينا:بعدين ليش ما تردين على الجوال
سحر:وربي كان سايلنت وانا نايمه
لينا : سمآح المره هذي بس
سحر:اموآآآآآآه فديتك أنآ
لينا:هاه ويش بتلبسين ؟
سحر : ايش دخلك اذا جيتي بتشوفيني
لينا :مالت عليك كلمت ريم وقالت ايش بتسوي وايش بتلبس وهي صديقتي مو زوجة اخوي مستقبلاً
سحر انحرجت من كلام لينا :ليوووون وجع
لينا ضحكت بصوت عالي ماقدرت تمسك نفسهآ
سحر: هـيـــه فجرتي اذني ترى ماني مستغنيه عنهآ
سحر: لالا صايره تستحين من سيرة الزوآج يالحبيبه المهم ترى انا حبيت اقولك ان خالاتي الثنتين جايات معنآ وجدتي كمآن واكيد انا وماما
سحر ارتبكت:الله يحيكم اذا مآشالكم تشيلكم عيوننآ
لينا فاطسه ضحك:يبلي اسجل كلام اشك انك في وعيك
سحر عصبت:ليون طسي يالله بكمل كشختي
لينا :ثقلي العيار ترى بيفصفصونك فصفصه
سحر ضحكت:لاتوصين ماخذه احتياطاتي
لينا بتقهر سحر: حبذآ لو تلبسي شي قصير او عاري اتوقع تطلعي احلى
سحر ضحكت:لالالا فكيني ياختي يمكن مايعجب اهلك
لينا:اهلي وأعرفهم خذيهآ مني ياقصير ياعاري يالله باي
قفلت منهآ سحر ورآحت لشوق تنآديها حتى تنقي لهم لبس لكن مآحصلتهآ .رجعت الغرفه وسمعت صوت شوق وشهد ورآهآ
سحر تتخصر:وينك فيه مدآم شوق
شوق تضحك:رحت اعطي جلالي ورقه يجيب ضيافه لآهل زوجك والا ماتبين نضيفهم ياحلوه
سحر زآدت حُمرة وجنآتهآ:أكيد ابي المهم تعالوآ ساعدوني أيش البس
شهد تمشي وتفتح الدولاب وتفكر بآللي ينآسب سحر أخذت بنطلون جينز لويست وفيه تطريز على الفخذ بالآبيض وفيه فتحآت مبطنه بدآنتيل تركوآز سحبت لهآ بدي توب تركوآز بنفس التطريز اللي على الفخذ
شهد بآبتسآمه عريضه:هذآ كشخه ومرتب يطلع عليك جنآآن
شوق اخذته ومدته على سحر:يالله روحي غرفتي البسي حرآم نكدنآ على سمر وهنآدي
طلعوآ وسكروآ الباب ورآهم ...أمآ سحر رآحت تلبس وتشوف اذا نآسبهآ أو لآ
شهد تدق الباب:هآه نفتح
سحر بحده:لآ لسى مالبست البدي
شهد بتأفف: ياربي لو رغد دخلت وماتقول شي عادي مو هذي من زين اللي بنشوفه
شوق ضحكت على كلام شهد: عيب ترى هذي عوره حرآم تنكشف الآ عند "سكتت"
شهد رفعت عآجبهآ وكآتمه ضحكتهآ:ألا عند مين تكلمي يابعدي
شوق تقرصهآ بشويش:والله أنتي تدمرتي يالطيف منك مآعآد أستحيتي
شهد ببرود:ياختي ترآهم كبآر مآعندي أي مشكله معهم
شوق :بس بس وربي بموت ضحك وأنتي السبب
شهد فتحت الباب بقوه وارعبت سحر اللي كآنت حآول تسكر البدي ..قربت منهآ وبحده: مخليتنآ ساعه عشآن تقفلي هذآ اللي نآشب بين شحومك
شوق جلست على السرير وأنفجرت ضحك:حرآم عليك ياشهد يجنن جسم سحر
شهد :ارفعي يدك عشآن اسكره لك يالبطه ماتوقعتك تنتفخين ومآيخش عليك
سحر بتحطم: ايه زدت خمسه كيلو بس مو باين على جسمي كيف مآيخش اووف مو وقته
شهد تضحك: من المذاكره والزرط اللي تزرطينه سكري فمك وسوي رجيم ترى كذآ اهل العريس بيصرفون نظر
سحر رفعت حآجبهآ بغرور:هم يحصلون مثلي وين
شوق تضحك: أتركوآ الكلام الفاضي وخليني أشوف كيف صار عليك
شهد بعد معآنآه سكرت السحآب: كذآ صرآحه يجنن صح شوآقه
شوق تتفحصه من ورى وقدآم: جد سحر طالع عليك حلو
سحر: احس كآتم على أنفاسي
شهد تجلس جنب شوق:عاد تحملي كلهآ ساعه بالكثير
وقفت قبال المرآيآ تتأمل شكلهآ وترفع شعرهآ وتسوي فيه حركآت عشآن تقرر أيش تسوي فيه بعد معآنآه قررت تخليه ستريت بدون أي شي .. حطت ميك أب هآدي وتعطرت ورآحت لشوق وشهد بالغرفه وأخذت لفه حولهم
سحر: هآه أيش رآيكم
شوق : بسم الله عليك تهبلين يالله قولي الأذكآر اخاف يصيبك شي العين حق
شهد بحرص:ايوه سحر لازم تقري الأذكآر وقبل تدخلي عيديهآ بعد
سحر: يعني حلوو
شوق قبل ترد عليهآ سمعوآ صوت الجرس ..ورآحت سحر فتحت وكآنت ريم وآصله
بعد مآسلمت على سحر:ماشاء الله ويش ذآ الزين يالدبه
سحر شوي وتبكي:لاتكفين ترى تعقدت اليوم وتحطمت
ريم عقدت حوآجبهآ: افا من أيش؟
سحر كشرت: تخيلي البدي يالقوه دخل علي
ريم انفجرت ضحك ودخلت عند شهد وشوق وسلمت عليهم:أحد قالك كلي وأنثبري لآ تتحركين انتبهي لاتنتفخين اكثر
سحر:ايش فيكم اليوم علي
شوق ابتسمت: غيرآنين منك شآيفنك قمر وسآرقه الأنظآر عنهم
شهد انسدحت عشان تريح ظهرهآ شوي:عشتوووآ لآتكون كليوباترا على غفله
سحر تمد لسآنهآ: تخسي والله اني أجمل منهآ بعد
شوق وريم ضحكوآ على سحر اللي نرفزت شهد ورآحت للمطبخ تجهزت صحن الحلى والقهوه قبل وصول الضيوف

بهذآ التوقيت في الرياض
أخذت شنآطهآ ونزلت للسوآق قدمت موعد طيارتهآ عن أخر الليل ..وأتجهت للمطار وكل شي صار معهآ الظهر يتكرر في بالهآ ألآلآف من المرآت ...كلمآت لآزالت حبيسة ذآكرتهآ المُنشطره
{ خلآص ياصفاء ماقدرتي تنسي بعد السنين هذي كلهآ}
{ أنا تزوجت ومرتاح مع زوجتي وأحبهآ وحبك كآن مستحيل بالنسبه لي }
{ تركت الشغل عندكم وجيت هنآ وتزوجت وحده من مستوآي رضت بفقري وجبت منهآ ثلاث أولآد وبنت }
{ توقعتك نسيتيني خآصةً أني خآدمك الفقير }
كآنت جالسه على مقعده في الدرجه الآولى نزلت دمعتهآ الحآره وحرقت خدهآ... بقت وحيده في دنيتهآ..ضيعت أحلى أيامهآ فلوسهآ وفلوس أبوهآ مانفعتهآ بأي شي ..تنهدت وغمضت عيونها بألم وقلبهآ في دآخلهآ يحترق بصمت وهدوء ...تمنت أن تكون الفتاه الفقيره المكآفحه وليست الفتاه المدللـه ذآت الحيآه المترفه...مرت عليهآ ساعتين في الطياره بدون مآتحس بالوقت تفكيرهآ بعيد لكن حيآتهآ وقلبهآ أبعد ...مسآحآت ثلآثية الأبعآد تسكن جوفهآ ..ومحيط فرآغي يكآد يخنقهآ وأدخنه رمآديه حزينه منبعثه من أحترآق مشآعرهآ المتأرقه

{صفاء}
كل هذآ السنين وهم وقفت عند محطته وهو تنآسآني ...أستسلم ومآقدر يجآزف ويختآرني لآني بنت العز وهو الفقير ...آآآه ياررب حياتي فآرغه من كل شي حتى المشآعر اللي كآنت تونسني زآدت همي وتعبي ... ضيعت نفسي وقلبي بشي من المستحيل يصير حتى لو كنت رآضيه بابا بيوقف في وجهي ..أحتآجك ياخالتي أحتآآج لحضنك وضمتك لي ..متى تكوني قريبه مني متى؟!

وصلت لأرآضي جده بسلآم ورجعت لقصر ابوهآ المُوحش والبارد ...حتى معالم الحياه مهجوره بدآخله وخارجه

::
::

وصل للمزرعه استغرب اختفائهآ
فهد : ميري وين صفاء
ميري تمد له كأس العصير:في سافر بدري بابا يقول سلمي على بابا فهد
فهد استغرب سفرتها : الله يسلمها ..انا بطلع انام شوي اذا اذن العشاء وماصحيت صحيني زين
ميري: اوكِ سير
فهد بتهديد: مو تنسي ..طلع وتركها تكمل شغلها
دخل جناحه وسكر الباب لبس بجامته ورمى نفسه بتعب على السرير يحس كل عظمه في جسمه تألمه ..لف راسه لمكان شوق الفاضي ضم المخده لحضنه وريحة عطرها تفوح منهآ
فهد : الله لايحرمني منك ياشوق ويشفيك
غمض عيونه لمح طيفها بعيونه ونام بهدوء وسكون


في بيت أبو مهآ
وصلوآ أهل معاذ واستقبلهم شوق وريم
شوق تضيفهم: ياحي الله من جآنآ
ام معاذ: الله يحيك كيفكم ان شاء الله بخير
شوق بابتسامه:الحمدلله بخير
ريم جلست جنب لينا : شخبارك ليون ؟
لينا بحياء: الحمدلله
ام معاذ:الحمدلله على سلامتك ياشهد يتربى بعزكم يارب
شهد: الله يبارك فيك
شوق : ماشاء الله ليونه صايره قمر
لينا نزلت راسها بحياء دقتها ريم وهمست لها: تراها سلفتك لاتستحين
ام معاذ:كيف حال ام رياض شخبارها؟
شوق: بخير الحمدلله
خالة لينا: تزورينهم بالرياض
شوق: والله مو كثير فهد مايفضى الا بعد العشاء وما أقدر ازورهم بعد العشاء
ام معاذ:الله يعينك دوامه مُتعب
شوق ابتسم: الحمدلله على كل حال اهم شي راحته
خاله لينا:يعني مانخاف على لينا اذا راحت هناك عندها اللي تونسها
شوق طلت في لينا وضحكت: خليها تروح هناك وانا استلمها هههههههههههه
لينا انحرجت وحمرت خدودها وهمست لريم:متى ناوين يقفلون السالفه
ريم انفجرت ضحك وكلهم يطالعون فيها اما لينا طلت فيها مصدومه وحاولت تتهرب من نظراتهم
ام معاذ:ايش قلتي لها يالينا
لينا بأرتباك:ولاشي بس هي تبي تضحك
ريم بجراءه:تقول متى يقفلون السالفه حرام استحت
الكل :ههههههههههههههه
شهد: طلعت زي صاحبتها الله يستر منهم
شوق وقفت : عن اذنكم ...وراحت للمطبخ

لقت سحر وسمر وهنادي جالسه تشرب مويه اما سمر تعلق على سحر وتوترها
شوق قربت من سحر: هاه قلبي جاهزه
سحر ترتجف:والله ميته خوف ياشوق خليك جنبي لاتبعدي عني
سمر ميته ضحك:خير لايكون في سفاحين بالمجلس تراهم أوادم مايأكلون
سحر عصبت: انتي انطمي ويش خصك فيني ياربي منك ملقوفه
شوق مسكت يد سحر وقربت منها: يالله عشان تروحين معي
سحر بشك: شكلي حلو
هنادي بتأفف:سحر ويش فيك وربي حلوه خلاص روحي وخلصينا وي
شوق ضحكت على هنادي اللي باين من ملامحها العصبيه: يالطيف عليكم يالله سحوره

 
 

 

عرض البوم صور حسن الخلق   رد مع اقتباس
قديم 02-08-10, 02:44 PM   المشاركة رقم: 147
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الادارة
مشرفة روائع من عبق الرومانسية
كاتبة مبدعة
سيدة العطاء


البيانات
التسجيل: Aug 2009
العضوية: 148401
المشاركات: 24,932
الجنس أنثى
معدل التقييم: حسن الخلق تم تعطيل التقييم
نقاط التقييم: 137569

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
حسن الخلق غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : safsaf313 المنتدى : القصص المكتمله
Five

 
دعوه لزيارة موضوعي

مشوآ خطوتين ووقفوآ قريب باب المجلس
سحر مسكت يد شوق بخوف وتوتر وكأنهآ تستمد القوه منها ...ابتسمت على شكلها الخايف والمرتجف تذكرت لما كآنت بتقابل فهد بصفتها خطيبته في نفس هذآ المكآن كانت مشآعرهآ مناقضه تمآمآ لمشآعرهآ الان ...في هذا الوقت أخذت مكآن الأخت الكبرى والأم لسحر
فتحت الباب المجلس ودخلت شوق وعلى وجهها ابتسامه
شوق: جات عروستكم
ام معاذ وقفت تنتظر دخول سحر المرتبك اول ماشافتهآ :ماشاء الله تبارك الله ..ياهلا بعروسة ولدي ياهلا
سلمت والأرتباك باين عليها مانطقت ولا حرف واكتفت بلصمت والإيماء على اي سؤال يتوجه لها ...جلست جنب شوق مارفعت راسها
خالة لينا: مشاء الله الله يحفظك ياحبيبتي ليش زعلانه ماتبين نشوف وجهك
شهد ابتسمت: لا ابد مو زعلانه بس حياء وخجل
شوق همست لها:خليك طبيعيه
سحر بشويش رفعت راسها وطلت في ريم ولينا اللي كابتين ضحكهم وتعليقهم على الموقف وبداخلها تسب فيهم وبنظراتهم اللي كلها سخريه واستهزاء
ام معاذ: كيفك يابنتي ايش مسويه مع دراستك؟
سحر بصوت خافت: الحمدلله ماشيه فيها
خالة لينا:شدي حيلك نبيك تصيرين احسن دكتوره في المدينه
سحر:ان شاء الله
شوق :ان شاء الله تكون احسن دكتوره سحوره قدهآ
أم معاذ: باين عليها ماشاء الله .. اقول سحر أبي أخذ رآيك بموضوع
سحر بحياء: تفضلي
ام معاذ: عمك أبو معآذ كلم أبوكِ عشان نبي نسوي شبكه وابوك موآفق ايش رايك
سحر بردت اطرآفهآ وبدأ قلبهآ تتسارع نبضاته ونظراتها مرتكزه على شوق وشهد
سحر:شوق هي اللي تقرر
شوق طيرت عيونهآ في سحر وردت بسرعه: مدآم عمي موآفق احنآ بعد موافقين بس يعني لو تأجلوهآ لين تخلص شهد من النفاس وتكون معآنآ احسن
ام معاذ: حقكم حبيبتي واللي تبونه يصير بس حددوآ اليوم اللي تبونه يمكن بنتنآ يكون عندهآ أمتحآن وألا شي
شوق لفت على سحر:اعطونا يومين عشان تشوف جدولهآ وتختار يوم مناسب
ام معاذ:على راحتكم أهم شي عروستنآ رآضيه
شهد طلت في سحر اللي ملتزمه الصمت:اكيد موآفقه
أستئذنت سحر وطلعت ..بعد دقايق لحقوهآ ريم ولينآ في غرفتهآ
لينا طاحت على الكرسي ميته ضحك:آآآخ ياشكلك توحفه
ريم :هاه جربتي اللي جربنآه
سحر بتوتر:بالله عليكم أهجد,ى ترى خلقه متوتره وممكن أكسر اي شي قدآمي
هنآدي بعدت الشرشف عن عيونها:كيفك لينا
لينا:بخير ..ايش فيك هنوده شكلك تعبانه
هنادي: زكآآم عادي
سمر تبعد كتآبهآ عن الطاوله بحماس:بالله حكوني عن شكلها
ريم جلست على نفس الطاوله:فاتك نص عمرك صراحه
لينا:ردينآهآ لها اول كآنت تستعبط علينا جآء دورهآ
دق جوآل هنآدي وقآمت من عندهم ..دخلت غرفه شوق وقفلته على نفسهآ أخذت نفس طويل قبل ترد على المتصل وبدآخلها خوف كبير من مستقبله ومصيرهآ المظلم مع هذآ الشخص
هنآدي بدون نفس: خير
..:ردي بأدب سآمعه ترآني زوجك مو خدآمك
هنادي:لك عين بعد تنطقهآ صدق انك وقح
..:هنآدي تأدبي معي أحسن مآ أأدبك بطريقتي
هنادي عصبت:ويش تقدر تسوي
..:بكل سهوله اروح لأبوك واقوله أني زوجك وقتهآ يمكن يقتلك ويتخلص منك
هنآدي نزلت دموعهآ بدون أي مقاومه منهآ:وآآطي
..:اسمعي انا متصل ابيك تجيني بعد صلاة العشاء سامعه
هنآدي بتحدي:ماني جايه وموآلك غنيه
ردت عليها بنبره حآده وجآده بنفس الوقت:شوفي زي ماقدرت اجيبك لحد عندي أقدر اجيبك الحين ...خلي عنآدك على جنب وتعالي فاهمه
هنآدي:عندنآ ضيوف ما أقدر أجي ايش تبغآهم يقولون عني
..:دآم كذآ بكره مآتروحي الجآمعه تجين عندي زين
هنادي خافت:ماني جايه فاهم
عصب منها:قد أعذر من أنذر انا نبهتك وعارفه ايش راح يصير فيك اذا ماجيتي
قفل الخط بوجهها وتركهآ مرعوبه من تهديدآته وخوفهآ الأكبر أنه يقول لأبوهآ وقتهآ مآحد يدري أي ردة فعل بتصدر منه ...جلست على سرير شوق ودموعهآ تسابقهآ


{هنآدي}
أيش قاعد يصير فيني؟..مآحسبت حسآب لهذآ الشي ...حسبي الله فيك يآمآجد أنت وعبير الله ينتقم منكم خربتوآ حياتي وقتلتوني ...لآزم أتصرف وألقي حل لهذي المصيبه لو يدري أحد وربي رآح يموتوني ...كل الحلول اللي فكرت فيهآ فاشله من قبل انفذهآ ...انا بتسفسر من أحد يقدر يسآعدني ...سحبت الآب توب اللي على كمودينة شوق وفتحته وبدت تلف بالشبكه العنكبوتيه تدور لهآ عن حل يمكن يفيدهآ او على الأقل يسآعدهآ مؤقتاً في هذي المشكله

أذن العشآء ورآحوآ كل الضيوف اللي كآنوآ متوآجدين
سحر بتعب: احس هم أنزآح عن صدري بروح أنآآآآم عشان اصحى الساعه 2 بالليل اذاكر شوي
سمر: كأن رغد تأخرت في النوم ...مآحست الآ بصوت رغد ورآهآ
رغد بأبتسامه:صاحيه من زمآن بس جالسه بغرفتي أذاكر سمعت أصوآت ورجه قلت أكيد في أحد مافيني البس وأسلم عليهم
سحر ضحكت: يمه منك لئيمه
رغد تجلس جنب سمر: ايش بنتعشى؟
سمر:معكرونه بالباشميل يمي
رغد فرحت:لايكون شوق سوتها ترى اذا من يدهآ بأكل الصينيه كلهآ
سحر :يس يس شوقآآ سوتهآ
رغد:ياعمري أنآ على شوآقه تعرف أنآ أحبهآ من يدهآ الله لا يحرمنا منها
سمر بتخصر:مآشآء الله كل هذآ عشان سوت العشاء صدق دنيآ حظوظ
دخلت عليهم شوق وهي لابسه عبايتهآ:بنات روحوآ أتعشوآ انا رايحه مشوآر ضروري ورآجعه
سحر عقدت حوآجبهآ:وين رآيحه
شوق ابتسمت:الصيدليه بجيب لي أشياء ..المهم ترى عمي جآء حطوآ له العشاء يالله مع السلامه
سمر :لحظة لحظة بروح معك
شوق ارتبكت:هآآه لا اصلا انا راح اتأخر وانتي تعبانه نامي بدري
تركتهم وبسرعه نزلت لجلالي اللي كلمته يجهز السياره...قابلت شهد اللي شايله ولدهآ في حضنهآ ورايحه للصاله
شهد بأستغراب:وين بتروح شوق؟
رغد اخذت مشاري من أمه وجلست على الأرض:تقول بتروح مشوار مدري صيدليه
سحرمآشيه للمطبخ:تبون أحط لكم العشاء والا لا
شهد:الله يعافيك حطيلي معك مع عصير فرآوله
رغد ابتسمت بفرحه وحماس:ايه عفيه عليك سحوره حطي لنا كلنا
سحر تأشر لسمر بأصباعها السبابه:يالله انتي تعالي ساعديني
جآت هنآدي اللي كآنت بغرفه شوق تصلي وتدعي ربهآ يسآعدهآ ويلهمهآ الصبر على مصيبتهآ اللي ماتدري كيف تحلهآ...أستخارت بعد مآصلت وحست أنهآ مرتاحه للشيء اللي راح تسويه وعزمت بدآخلهآ انهآ تخطو هذي الخطوه
انصدمت من شكل هنآدي التعب باين عليهآ والسوآد بدأ يظهر تحت عيونهآ ومرتسمه على ملامحهآ علآمآت الحزن ... تأكدت في هذي اللحظة شكوكهآ
شهد قربت من هنآدي وحطت يدهآ على كتفهآوالذبول خافي كل معالم وجههآ البريء:هنو علامك ذبلآنه اللي يشوفك يحس أن فيك مصيبه
هنادي جاملة شهد بأبتسآمه ميته وبآرده:بطني توجعني شوي
شهد:متأكده بس بطنك ؟
هنآدي :ايه تعرفين كل شهر أتعب كذآ وأكثر بعد
شهد ابتسمت بحنيه:طيب ارتاحي أنآ بسوي لك شي دآفي يخفف عنك الآلم
هنآدي(آآآآه ياشهد ألمي صعب يخف ليته يظل كذآ ولآ يكبر وتصير مصيبه لنآ كلنآ):لا مايحتاج انا بعد شوي اسوي لي كوفي بس أذا تعشى أبوي قوليلي عشان ابي اتكلم معه
رغد: اجلسي معنآ الحين بنحط العشاء
هنآدي:عليكم بالعافيه أنا مالي نفس
شهد باستهآ بخفه:روحي على سريرك ارتاحي
اختفت هنآدي عن أنظآرهم ورغد لآهيه مع ميشو اللي منجنه عليه وتلآعبه وهو يتبسم لهآ
رغد:يانآس عليه كبر شوي يهبل على خدود تزنن
شهد جلت على الكنب وتربعت:أذكري ربك على الولد ترى مآجآء ببلآش
رغد لفت وطلت بشهد وانطلقت ضحكآتهآ:ايه مآجآء ببلآش
شهد انجرحت من رغد: هيه رغيد ارجعي لعبيه واتركي دقاتك بالكلام
رغد:انتي اللي بديتي والبادي أظلم
شهد تشد شعرهآ بشويش: أنطمي يالله عاد ..اقولك مين يشبه أنآ وألآ ابوه ؟
رغد تتأمل ملامحه بدقه:شوفي عيونه زي عيونك نفس النظرآت والرموش والوسآع بس خشمه زي أبوه حلو متوسط مو طويل ولآصغير أمآ فمه وخدوده كأنك قدآمي
شهد ضحكت:أنا أحسه يشبهني حتى يوسف يقول نفس الكلام
رغد بدقه أكثر: بس بشرته سمره انتي بيضاء وابوه ابيض من وين طلع بالسمآر
شهد ترفع حآجبهآ:السمآره أمآره
رغد بسخريه: شوفوآ أيش تقووول "قآم يبكي مشاري"
شهد:هآتيه هاتيه برضعه حس أنك تتمسخري عليه
رغد تشيله وتحطه بحضن شهد:عشنآ وشفنآ
شهد تطلع صدرهآ:لوسمحتي بصي هنآك
رغد مددت رجولها وعناد في شهد تطالعها:ترى مليت من كثر ماشفتك وووع
شهد دقتهآ بقوه:وع بعينك الحين القمر عندك وتقولين وع مالت عليك
رغد ضحكت: طيب طيب لاتعصبين اسفين

جآت سحر وسمر حطوآ سفرة العشاء ونآدوآ عمهم وبدوآ يتعشون مع بعض بهدوء وأخذتهم السوالف مع بعض

:::
:::
:::

قفل الملف اللي بيده وأنطلقت ضحكآته في أرجآء مكتبه بالشركه
فهد بنبره ساخره (بكره بنشوف ياعائله الجابر كيف بتتأقلمون بوضعكم الجديد )
وقف وأخذ شنطته واورآقه المهمه ورجع للبيت وأنسدح على طول في سريره وانغمس بنومه بعد يوم متعب جدآ

أمآ عند شوق ..راحت لأقرب عيآه خآصه بالنساء وسوت كشف
كآنت منسدحه على السرير والدكتوره تحرك الجهآز على بطنهآ بجميع الجهآت بعد مآسوت لهآ تحليل دم ولأشياء الازمه
شوق بقلق:طمنيني يادكتوره
الدكتوره:مآأخبي عليك ياشوق الورم كل مره يتضاعف حجمه يحتآج عمليه ثانيه نفس عمليتك الأولى ويمكن تكون أخطر لآن حجمه كبير شوي
شوق أكتسى ملامحهآ الحزن لآن توقعآتهآ كلهآ خآبت وأظهرت نتيجه معآكسه:مافي حل ثاني
الدكتوره طلت فيها وبدآخلهآ حزينه على حالتهآ الصعبه:أتمنى أنك تستخيري وبعدهآ تسوي العمليه عشان تحافظين على نفسك وحيآتك
شوق طالعت في شآشه الكمبيوتر اللي تشوف فيهآ انقبآضات رحمهآ وشكل الورم في جدآره:الله يكتب اللي فيه الخير
الدكتوره أعطتهآ منآديل ورقيه حتى تمسح بطنهآ وراحت لمكتبهآ عشان تكتب لهآ روشته بالأدويه اللي تسكن عنهآ ألالم لو لبضعة أيام
شوق لحقتهآ:دكتوره متى تطلع نتيجة تحليل الدم
الدكتوره: انتظري شوي على وشك تطلع
دقآيق ودخلت النيرس بورقة فيهآ نتيجة التحليل أخذتهآ شوق ورجعت للبيت وبدآخلهآ تتألم كيف رآح تخبر فهد بهذآ الخبر ...رمت الورقه دآخل شنطتهآ ودخلت تأخذ شور دآفي وتغير ملابسهآ ...أنسدحت على سريرهآ بتعب وأرهاق حطت يدهآ على بطنهآ تحسست مكآن الوشم اللي أسفله تذكرت اللي بكتف فهد مر شريط الذكريات بخيالهآ بسرعة البرق وأصوآت كثيره أمتلت في ذآكرتهآ العميقه ..صرآخ بكآء أنين وأهآت أعقبتها ضحكآت وقهقهآت وسعآده بعد عنآء ... تعوذت من الشيطآن وأستسلمت لحرب وسآدتهآ وعالم الأحلام

بنفس البيت بغرفة أبو مها
انتظرت لما الكل نآم ورآحت له ... حكت له كل اللي صار معهآ..صارت تبكي بهسيريا وأبوهآ مو مستوعب أي كلمه نطقت فيها ...هو حبل النجآه الوحيد لهآ ..يقدر يطلعها ويسآعدهآ
ابو مها بصدمه:هنادي انتي عارفه ايش تقولين
هنادي تمسح دموعها بعشوائيه:يبه انا ماقلت لك الا عشان ابيك تساعدني هو يهددني خفت يقولك اكيد بيكذب عليك وانا خلاص صرت زوجته يبه الله يخليك دبرني اعطني حل
ابوها انقهر حس ان الدنيا تسكرت بوجهه كيف يحمي بنته اللي هي عرضه وشرفه من وآحد متغرض لها ويبي يشوه سمعتهآ لو مآلبت له اي طلب من طلباته ...سمع شكوآهآ وبكل كلمه كانت تنطقها يحسها سكين تنغرز بصدره وتزيد ألمه أكثر واكثر ...التزم الهدوء والصمت وبعد دقايق قال:شوفي يابنتي الحين مالنا الا نسكت هذي مصيبه و فضيحه ويش بيقولون الناس عنآ لو دروآ..الله ينتقم منه ومن اللي ساعدوه مالنا الا الصبر وبعدها نشوف ايش نسوي
هنادي بخوف: طيب ويش أسوي بكره انا خايفه يبه خايفه مرره مابي أحد يعرف اكيد أخوه بيصير فيه شي لو درى عن سوآته فينآ
ابومها بتحذير:أنتبهي تقولين لأحد خلي النآس بحالهآ واذا سألك أنآ أدري قولي لآ على أساس كل شي بالسر وربك يحلهآ خليني أفكر بحل يناسبنا ومايفضحنآ
هنادي تمسح دموعها:الله يخليك تاج على راسي والله بدونك مآ اسوى شي
قرب منهآ وضمهآ لصدره وهو يحس بالنار تشتعل دآخله بس لآزم يكون حكيم بتصرفاته حتى مآيأذي بنته ويطلع عليهآ الكلام وتنخدش سمعتهآ وبنفس الوقت ينتقم لها منه لكن بأي طريقه وهو انسان ضعيف مسالم ماله بالمشآكل ابدآ ولايحبها او يفتعلها بقصد او دون قصد
ابوها:شوفي يابنتي بكره لاتروحين الجامعه روحي للفندق اللي قالك عليه هذآ زوجك اخاف لو ترفضين يسوي شي مانتوقعه ..حاولي انك تستدرجينه فهمتي يابنتي
هنآدي هزت راسهآ:ايوه
ابوهآ مسك يدهآ:لآتخافين ان شاء الله ربك يحلها وييسر الأمور كلهآ
هنادي رجعت دموعها تنذرف من جديد وأطرافهآ ترتجف :خايفه والله يبه خايفه
ابوهآ مسح عليها وحاول يهديها:خليك قويه لاتبينين له أنك ضعيفه وكل كبير موجود اللي أكبر منه وهو رب العالمين مطلع وعآلم بكل شي ربك يفرجها توكلي وأنآ أبوك على ربك
هنادي هدت شوي:اسفه يبه ضيقة خلقك
كآن قلبه يتقطع عليهآ بطل نظره يتأملهآ فيهآ شايف الانكسآر والحزن بعيونهآ ودموعهآ تشكي شدة الأحتياج والخوف من القآدم ...زفر انفآسه بحرقه وكأن صدره تتزآحم فيه أنفاسه وقوته تخور أمآم عينآهآ الحزينه المليئه بالدموع الهزيله ...تركت ابوهآ يعاني وحيد في غرفته من كبر سنه وأمرآضه المتعدد وعدم قدرته على رد أعتبار طفلته التي أُخذت بالغصب وأُجبرت مٌكرهه على الزوآج دون علم أي من أهلهآ أو وجود وليهآ كونهآ بغلت سن الـ 20.
رجعت للغرفه حآولت تنآم لكن للأسف النوم مجآفيهآ وعينآهآ تذرف الدموع بحرقه وحرآره تُجبرهآ على الألم ...شآفت ضوء شآشة جوالهآ يضوي في ظلام غرفتهم الحالك أخذته بتكآسل وحصلت مسج فتحته
( خمس دقآيق وأدق عليك دبري مكآن تكلميني فيه عشآن أتفاهم معك على موعدنآ بكره )

 
 

 

عرض البوم صور حسن الخلق   رد مع اقتباس
قديم 02-08-10, 02:45 PM   المشاركة رقم: 148
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الادارة
مشرفة روائع من عبق الرومانسية
كاتبة مبدعة
سيدة العطاء


البيانات
التسجيل: Aug 2009
العضوية: 148401
المشاركات: 24,932
الجنس أنثى
معدل التقييم: حسن الخلق تم تعطيل التقييم
نقاط التقييم: 137569

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
حسن الخلق غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : safsaf313 المنتدى : القصص المكتمله
Shakehands

 
دعوه لزيارة موضوعي

فزت من مكآنهآ بشويش وطلعت جري للمطبخ بدون مآحد يحس عليهآ فتحت الثلاجه تدور شي تسد فيه جوعهآ لآنهآ مآأكلت أي شي من صآر اللي صار انتبهت لجوال اللي سايلنت يهتز ردت بصوت بارد خالي من الحياه: هـلا
باسل:صباح الخير
هنادي بكره:صباح النور
باسل: أخبارك يازوجتي العزيزه
هنادي تصر على أسنآنهآ:بخير
باسل بصوت مبتهج:هآه مستعده لموعدنآ بكره
هنادي جلست على الكرسي:ايوه
باسل:ماشاء الله على زوجتي تسمع الكلمه من أول مره
هنادي بعصبيه: أيش تبي خلصني
باسل:لالالا الا هنودتي ماتعصب كل الدنيا ماتهمني بس أنتي غير مابي أي شي يكدر خاطرك
هنادي انقهرت منه:واللي سويته أيش تعتبره
باسل:أنآ وعدتك اردلك حركتك اللي سويتيهآ فيني بالرياض وجآء اليوم اللي اردهآ لك وصار احلى شي تمنيته
هنادي: انت اخذت اللي تبي ويش تبي مني ثاني
باسل :وي مره وحده مستكثرتهآ علي ترى أنآ زوجك ياهانم المفروض تكونين مرزوعه عندي 24 ساعه
هنادي بسخريه:هذآك لو أنك جآي مع الباب مو مع الشباك زي القطآوه وطعنتني في الظهر وجبرتني على شي أنآ مآبيه
باسل:عاد صار اللي صار...نسيتيني ليش متصل المهم الصباح رآح أمرك بننزل السوق مع بعض
هنادي استغربت :خير ايش قلت ؟
باسل:حطي بالك أنك بتقضين أغلب يومك معي سمعتي
هنآدي شهقت: أهلي أيش أقول لهم وخوآتي مجنون أنت
باسل بحده: مالي خص تصرفي انتي زوجتي وأنآ ابيك وهذآ أبسط حقوقي
هنادي عصبت منه:صدق أنك وآطي
باسل ضحك:وتبسبيني المفروض أكون توب عندك لأني زوجك وأبو أولادك
هنادي انصدمت من كلامه ردت عليه بسرعه ببغض:من قالك أني ابي منك عيال تموت ومآ أحمل منك
باسل مآت ضحك على ردة فعلهآ تعجبه دفاشتهآ وردودهآ اللأرآديه يحب ينرفزهآ لأنه يتلذذ بأسلوبها الخشن اللي مآيوحي له أبدآ بنعومتهآ أو أنوثتهآ..يعشق شكلهآ المسترجل حب فيهآ كل شي بعيوبهآ ومزآياها...تحدى نفسه وفضل أنه يوصل لهآ بطريقته اللي أستمتع فيهآ كثير لآنه خآف لو تقدم لهآ ترفضه ومحد يقدر يجبرهآ ترضى فيه
باسل:صدقتي أني بجيب منك عيال أصلا حبوب منع الحمل شريتهآ وجآهزه عندي تنتظر وصولك يازوجتي
هنادي حمر وجههآ وصرخت عليه:أنت من أي طينه مخلوق حقير وسآفل ماعمري شفت أنسآن نجس زيك
باسل ببرود رد عليها:قولي عني اللي تبين أهم شي أنك حلالي ...ولاتنسين موعدنآ بكره ولو تسوين حركه مالهآ دآعي ترحمي على نفسك ..تصبحين على خير
قفلت بوجهه وظغطهآ وصل ألف منه ومن كلامه اللي يسمم ...حطت يديهآ على الطاوله ودفنت رآسهآ بينهآ وكملت بكآئهآ ...وهي تحس بشي دآخلهآ تحرك من بعد هذي المكالمه لكنهآ تجهله ولاتعرفه ...أخذت بندول يخفف عنهى الصدآع ورجعت للغرفه وقبل تنآم حطت المنبه عشآن تصحى عليه وماتنام والا يكسرها باسل.


صباح اليوم التالي
صحى من النوم بدري عشآن ينزل عند أخته ويسلم عليهآ قبل يروح لعمله
منال بأبتسامه:ماشاء الله صاحي بدري اليوم على غير العاده
نواف :ههههههه صباح الخير
منال:صباح النور
نواف : شخبارك وشخبار ولدك
منال :نايم فديته
نواف: ماعندك أخبار جديده
منال تأكل من صينية الفطور حقتهآ: ابد مافي اي جديد
نواف ابتسم: اقول منال حاب اسئلك عن شي
منال ضحكت: أنا عارفه أن ورآك بلوى ..اسئل
نواف أنحرج:البنت اللي جآتك أمس مدري قبله أيش اسمهآ؟
منال تحاول تتذكر: متى ؟
نواف:اللي جوآ الصباح كآنوآ ثنتين وحده متغطيه والثانيه كاشفه حآس أنهآ ماهي سعوديه
منآل تذكرت:آهــآ تقصد صفاء
نواف:مدري ايش اسمهى بس عيونها زرقاء وبيضاء مرره
منال ابتسمت وغمزت له:ليش تسأل عنهآ
نواف ارتبك:هاه لا ولاشي بس استغربت من شكلها اكيد ماهي سعوديه
منال: لالا سعوديه تطمن
نواف بلهفه:صدق ..من هي بنته وكيف تعرفينها؟
منال:هذي تعرفت عليها وانا ساكنه بجده لما كنت بالنادي وصرنا اصحاب مرره من يومها
نواف:ماشاء الله عليها صراحه عجبتني
منال: تبينا نخطبها لك؟
نواف عقد حواجبه بأستغراب:ليش هي ماهي متزوجه؟
منال بحزن:لا ماتزوجت محد خطبها واذا احد خطبها ابوها يفض لآنه يبي من مستوآهم ألاجتمآعي اوقريب منه لان أغلب اللي يخطبونهى متوسطين الحال وتلاقيهم طمعآنين بفلوسهآ
نواف :كم عمرهآ؟
منال: تقريبا الحين يمكن 28 مو كبيره يعني قريبه من عمرك انت بالثلاثين أحكم منآسبين لبعض ومن نفس الطبقه تقريبا
نواف تنهد واستجمع قواي:بقول لأمي تخطبهآ لي صرآحه من شفتها وفكرة الزوآج برآسي
منآل بفرحه: صدق والله مره لآيقين لبعض يحصلك تتزوج وحده امهآ اوربيه
نواف فتح عيونه على الأخير وبدأ يأخذ منهآ كل التفاصيل عن صفاء وعن أبوهآ وأهلها في جده

::
::

صحت والتعب زآيد عليهآ اليوم بعد مآروآحوآ الكل لدوآمتهم عدآ هنادي طبعآ ..رجعت لسريرهآ وانسدحت لكنهآ ماقدرت تنآم ..فتحت الآب توب وصارت تتصفح الموآقع وتشوف موآقع الجرآيد الألكترونيه وتشييك على أخر الأخبار وتضييع وقتهآ حتى ماتحس بالوجع والألم
لفتهآ عنوآن بالصفحآت الأولى ..ضغطت بزر الفاره حتى تنعرض لهآ صفحة الخبر كآمل
( أفلآس عآئلة الجابر ..ومزآدآت على مآتبقى من أملاكهم)
قرت الخبر وهي مشلوله من الصدمه ..بسرعه مسكت جوالهآ واتصلت على فهد ..لكن حصلت الخط مشغول..كل ثانيه تجرب الى أن مسك معهآ الخط
فهد: ياصباح النور والسرور
شوق بصدمه: الخبر اللي قريته صحيح؟
فهد ضحك: أي خبر شوآقتي ؟
شوق بحده: مآتدري أن أبوك أفلس ؟
فهد : يووووه توك تدرين العالم أزعجوني بالاستفسآرت والصحآفه برى الشركه يبون مني معلومآت عن الخبر
شوق عصبت: فهد رد علي صح والا الخبر كذب
فهد : للأسف الخبر صحيح 100%
شوق شهقت: أهلك ايش صار فيهم؟
فهد بخبث ولئم: جآء الوقت اللي يدفعون ثمن تبطرهم على النعمه وأستحقارهم لي
شوق شكت بالموضوع:انت ورى كل اللي صار؟
فهد ضحك ضحكة لئيمه ممزوجه بمكر: لآ بس أنآ الوحيد اللي شريت كل عقاراتهم وشركآتهم
شوق: شلون يطآوعك قلبك تسوي بأبوك وأعمآمك كذآ
فهد رد عليهآ بحده:وهم كيف طاوعهم قلبهم يرموني ويعايروني بأميوعلآقاتهم بأبوي
شوق غمضت عيونهآ حست بدوخه بسيطه رمت نفسهآ على المخده ونزلت دموعهآ: فهد أنا خايفه عليك مآبي يصير فيك شي ..أخاف حوبة أهلك تلاحقك
فهد بنبرة ساخره: قصدك هذي حوبتي اللي من سنين تلاحقهم
شوق أخذت نفس طويل: وبعدين أيش راح تسوي
فهد : ولاشي انا شريت كل شي يملكون وأفكر اخلي لهم شي بسيط يعيشون منه
شوق بحنيه: حبيبي تذكر أنه ابوك جنتك ونآرك مهمآ كان قاسي معك ومايبيك يظل هذا أبوك كل خيره لك وكل خيرك له
فهد غمض عيونه ولف على شباك مكتبه الزجاجي يتأمل الناس من خلفه:ليش أنآ هنت عليه ياشوق ليش مآرباني وعلمني ..ليه رمآني على جدي أنآ مآ أنسى كل شي سوآه فيني ..حتى مرضى كآن بسببه
شوق تمنت أنه يكون جنبهآ وتخفف عنهآ وتحنن قلبه على اهله:حبيبي ايش رآيك تجي للمدينه تغير جو شغلك وترتاح من المسؤليه اللي ورآك لآني محتاجتك
فهد: أتمنى بس مقدر
شوق : ايش اللي يمنعك يافهد اهلك اللي تبي تدمرهم خلاص دمرتهم وأنتهيت ايش بقى شي ثاني
فهد :باقي أشياء كثير ياشوق أشياء كثير مع الآيام راح تفهمي قصدي
شوق: ياخوفي يجي اليوم اللي مآ أكون فيه جنبك
فهد أرتجف من سمع كلمتهآ أنقبض قلبه وبصوت ملهوف:أيش معنى كلامك هذآ؟
شوق ذرفت دمعه يتيمه من عينها: ولاشي أنسى اللي قلته
فهد بحده:ماراح أنسى صاير شي معك ..تكلمي قولي لو تبين أجيك الحين جيتك
شوق:مو مهم كل الحكايه أشتقت لك
فهد مامشت عليه تصريفتها:وانا بعد فاقدك حيل
شوق: يالله حبيبي بقفل الحين اخليك في شغلك وانا بنام لي شوي
فهد ابتسم على حنانها تمنى أنه جنبهآ حتى يقبلهآ ويضمهآ لحضنه اللي مشتآق لهآ: راح أتصل عليك اليوم انتظري أتصالي
شوق بحب: ويش يصبرني لين تتصل اتوقع راح اسبقك
فهد ضحك: اليوم مستحيل تسبقيني
شوق ابتسمت وبصوت فيه شوية بحه: باي
فهد: باي

بغرفه ثانيه من هذآ البيت
طلعت من الحمام توهآ مآخذه شور وقفت قبال المرآيا تجفف شعرهآ وعندهآ رغبه بالتجمل ...كحلت عينهآ بكل أزرق وحطت مآسكآرا كحلي وبلآشر مشمشي وروج مشمشي يميل شوي للحُمره ..فتحت دولابهآ وطلعت بنطلون لويست أسود وبلوزه أورنج فيهآ رسومآت كارتونيه بالاخضر والأحمر ..لبست حزآمين صغار لون احمر وأخضر ..طلت صندل سحر الأورنج اللي بكعب مايتجاوز طوله3 سم ولبسته واخذت الشنطه طقمه وحطت فيهآ اغراضهآ ..نفشت شعرهآ اللي رفضوآ خواتها تقصه ..وسوت بف خفيف من قدآم ونزلت خصلتين على جنب والباقي رفعته بشبآصه صغيره حتى بعدين تتركته مفرود بعشوآئيه ...أخذت العطر ورشت على نفسها رشتين وبخت على يدهآ اليسار ومسحت شوي على رقبتهآ
بعد مالبست عبايتهآ استغربت من نفسهآ واقبالهآ على هذآ الشي نست كل اللي صار وكأنهآ مو هنادي الأولى حابه هذا الشي اللي يصير معهآ رغم انه جرحها وعذبهآ لو لوقت قليل الآ أنه غير فيهآ اشياء كثيره واهمهآ لوكهآ الرجولي بدأ يتلآشى لكن المضمون مازال كمآ هو ...انتظرت أتصاله اول ما ارسل لهآ المسج عدلت عبايتهآ وقرت المعوذآت وحصنت نفسهآ وتوكلت على ربهآ ...نزلت الدرج وكآنت خطوآتهآ تثقيله جدآ ... وقفت عند باب العمآره شافته وآقف جنب سيارته اللكزس 2009 ولآبس ثوب ومسوي العِمَه الأماراتيه ..ونظآرآته السودآء مغطيه اغلب ملامحه ...قربت بسرعه وركبت السياره ..دخل قبلهآ واول مادخلت حرك السياره من قدآم بيتهم
باسل ينزل نظارته شوي عن عيونه:لآيكون داخله على يهودي في شي أسمه سلام
هنادي بتافف:وعلييكم السلام
باسل رفع حاجبه:الظاهر تفهمين بالمقلوب ...بس أنآ اللي راح اخليك تتعدلين يابنت محمد
هنادي انقهرت منه وقالت بنبره حاقده:تخسي أنآ اللي راح اخليك تتعدل
باسل لف عليها مصدوم من كلمتها نفخ عليها بشراسه: أيش قلتي ؟..ماسمعتك والله
لفت على جهتها أصرت على اسنانها:عساك للطرم والصم
باسل وعيونه على الطريق: قلتي شي حضرتك؟
هنادي: سلآمتك
باسل وقف عند مجموعة محلات معروفه:يالله أنزلي
هنادي عقدت حوآجبها:ليش جايبني هنآ
باسل ابتسم بلئم:ليش مآتبين تشترين شي أشوفك فيه
هنادي عصبت: الظاهر أنك خرفت يالشيبه
باسل ضحك بهستيريا على كلامها:انآ شيبه ... اخلصي علي يالله انزلي
هنادي بعنآد:ماني نآزله
باسل أرتفع ضغطه من عنآدهآ نزل وقفل الأبوآب عليهآ ودخل للمحل مرت نص سآعه وهو لسى مآرجع لها
هنآدي تشوفه من بعيد(بجد حقير الله يأخذك ان شاء الله تطلع وتصدمك سياره )
رد صوت بدآخلهآ( استغفري ربك مايجوز تدعين عليه نآسيه أن في ملائكه ترد على دعوتك)
نفضت كل شي من رآسهآ واستغفرت ربهآ ...حست أنهآ مخنوقه وأنفاسهآ مضطربه خآيفه منه ومن تسلطه بالرغم أنه يحاول يكون طيب معهآ لكنهآ مآتشوف الآ جآنبه الاسود والمظلم
مآحست ألآ بفتحته للباب ورآهآ يحط الأكياس اللي بيده ..دخل وحرك السياره
هنآدي : وين بنروح؟
باسل :يهمك تعرفين؟
هنادي انقهرت: ايه يهمني والا تبيني مثل الأطرش بالزفه
باسل:بنروح الشقه اللي أشتريتهآ
هنآدي فتحت عيونهآ على الأخير:أي شقه ووين؟
باسل: بطريق سيد الشهدآء قريبه شوي من الحرم
هنآدي :وليش أشتريتهآ ؟
باسل لف عليهآ :خير بتعلميني ويش اسوي وشاريهآ عشان لمآ أجي المدينه ماحب الفنآدق أنآ
هنآدي عصبت:اوووف
باسل:وألا عادي عندك تنآمين بفندق
هنادي بعصبيه:لالا أنت أكيد أنجنيت والا صار لعقلك شي مصدق أني بكون زوجتك
باسل ضحك :أيه زوجتي على سنة الله ورسوله
هنادي صرخت عليه:برفع عليك قضية خلع
باسل اللي وقف بسبب الأشاره لف عليهآ وهو مستغرب أنطلقت ضحكآته بالسياره:خــلـــع مره وحده ..الله عليك ياهنودتي
هنادي قامت تبكي: وربي أنك سافل ووآطي
سكت عنهآ لمآ شافهآ تبكي ..وأتجهه لشقتهم

 
 

 

عرض البوم صور حسن الخلق   رد مع اقتباس
قديم 02-08-10, 02:47 PM   المشاركة رقم: 149
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الادارة
مشرفة روائع من عبق الرومانسية
كاتبة مبدعة
سيدة العطاء


البيانات
التسجيل: Aug 2009
العضوية: 148401
المشاركات: 24,932
الجنس أنثى
معدل التقييم: حسن الخلق تم تعطيل التقييم
نقاط التقييم: 137569

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
حسن الخلق غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : safsaf313 المنتدى : القصص المكتمله
Five

 
دعوه لزيارة موضوعي

بجده
صحى من النوم مكسل سمع اصوآت برى جناحه طلع بسرعه وشاف اخته جالسه وعندهآ وحده من الخدم تسوي لهآ منايكير
حازم:صباح الخير
صفاء ابتسمت له:صباح النور
حآزم: أخبار اختي الحلوه
صفاء: تمآم ..انت كيفك أمس لما جيت ماحصلتك
حازم : تأخرت برجعتي وماحبيت اصحيك اخر الليل عارف انك واصله تعبانه
صفاء: ياعمري أنت ...غريبه ماروحت دوآمك
حازم جلس جنبهآ:مالي نفس أروح للدوآم ..وين الجرآيد؟
صفاء تأشر على الطاوله:شوفهآ هنآك واعطيني الوطن بقرأ فيهآ شوي
حازم بسرعه رمآهآ عليهآ واخذ بقة الجرآيد يتصفح عنآوينهآ ..سمع شهقه طلعت من صفاء
حازم تعلقت عيونه فيهآ: خير أيش بك مفجوعه
صفاء:تخيل عآئلة الجابر أفلست
حازم عقد حوآجبه:لآتقولي اللي يصيرون أعمآم فهد
صفاء:أيوه هم
حازم بصدمه:مآ أصدق مستحيل
صفاء تدور جوآلهآ أخذته بسرعه وأتصلت على فهد تستفسر منه عن اللي صار

::
::

في المستشفى
اليوم كآن كله تدريب عملي للطالب ...أنهلكت وهي تنتقل من مريض لمريض ..رجعوآ للغرفة المخصصه للطالبات فقط
أسيل بتعب:أنآ خلاص تعبت بتصل على مطعم يوصل لنآ طلب
رغد جلست جنبهآ:تسوين فينآ خير
أروى بحيره:بس أيش نطلب والله ميته جوع
رغد:أي شي المهم شي نأكله قبل صلآة الظهر ونبدآ التدريب الثاني شكلنآ مطولين اليوم
أسيل : ايوه اتوقع كذآ ..يالله بدق أسكتوآ
رغد غمضت عيونهآ :نعساآآآآنه مره
اروى حطت راسهآ على رجل رغد: وأنآ أكثر "نقزت من مكآنهآ" رغوده مالآحظتي نظرآت دكتور وليد لك
رغد بكره: المتوحش أكيد شآيل علي
أروى تغمز لهآ:ايه باين شآيل عليك ..من تتحركي مايبعد عيونه عنك حآسه أنه معجب فيك
رغد عقدت حوآجبهآ واحتدت ملامحها:مآ أتوقع اصلا من يشوفني يتقصد بكل حركه يأذيني بصراحه يعني أنآ اكره وأتمنى اليوم قبل بكره ينقل ويجينآ دكتور ثاني ما ارتحت له
أسيل خلصت المكالمه:تتكلمون عن مين
أروى: عند دكتور وليد ..لآحظتي كيف يطالع رغد
اسيل بنبره طويله:هيمآآآآآن ..واذا طلع عكس كلامي قابليني
أروى: ترآه يخقق ديري بالك يضيع منك وربي يهبل يكفي جسمه وهيبته وألا عوآضه يالبيه بس
رغد بكره: وووع اذا عآجبك كلميه أنتي ولاتفسرون الامور على مزآجكم
أسيل تدقهآ بقوه:ياغبيه احنآ نبي مصلحتك تخيلي يحبك وبعدين يتزوجك يكفي أنه دكتور ولآ فيه عرق شآمي
أروى:صح مين قالي أن أمه سوريه ياربي اضن من القروب الثاني قالوآ لي في وحده يقرب لهآ
رغد تحاول تتذكر: أيه اعرفهآ مره شفتهآ تسلم عليه بس مدري أيش تصير له
أسيل:قالت لي غلآ بنت عمه
أروى: لاتضيعيه من يدك يارغد الحق ينقال أنتي حلوه ومتعلمه مانقصك شي حتى مآيُعجب فيك
رغد بتأفف:أنتم مآتملون قلت لكم أكرهه مآ أحبه
اسيل مدت لسانها: أذا تزوج وقتهآ بتتحسرين وتعدين أصابعك ندم
رغد بصدمه:ليش هو مآتزوج توقعت انه متزوج وعنده أطفال
أروى تضحك:أنآ جبت كل المعلومآت عنه من اللي تقرب له مآهو متزوج رآفض فكرة الزوآج حاليا على قولتهآ
رغد طلت فيهم مآهي مصدقه أنه عزآبي:بجد وألا تكذبون علي
أسيل :قسم بالله وبكسر الهآء انه أعزب يعني الحقي عليه
رغد تلف رآسهآ بغرور:مو أنآ اللي أجري ورآه خليه يولي
اروى عصبت : غبيه وبتظلين غبيه ماينفع فيك شي
رغد بترجي:تكفون ترآني جوعانه وقرفانه لآتزيدون علي

آلبآرحه
آلله يگون بـ/ عون آحآسيسي وَ عوني ’
أحــآول آهرب من عمآيلـهـم . . وَ لگن مآهربتْ !
مآ گنت آحسّ إني أنـآ . . " أنـْــآ "
وَ هذآ آلگـون , ~گونـي
/
أمرّ في حآلة ضيآع وَ شبه غيبوبـه وَ گـبـتْ ,
أحبآب !!
أي أحبآب ذول آللي على موتي خذوني؟!
آلظآهـر آنـي شبت يآ عآلـم!
وَ أنـآ مـآ بعد شبتْ,,


دخلت ورآه بعد مآفتح الباب والدم نشف بعروقهآ ...حاولت تتمالك نفسهآ ومآتبين خوفهآ وأرتباكهآ سكرت الباب ورآهآ ونزلت الطرحه عن وجههآ
باسل: تفضلي هذآ بيتك
اعطته نظره أحتقار مختلطه بأحسآس التقزز والأشمئزآز ..تأملت المكآن كل شي فيه رآقي ويدل على ذوق فريد ورفيع ..طلت فيه طاحت عينها بعينه
هنادي بكره: خير ليش تتطالعني كذآ
باسل: ابد بس عاجبني شكلك وانتي متكشخه لزوجك
هنادي كشرت: منآك اتكشخ لك اضن انك تحلم بس اوعدك هذآ الحلم ماراح يطول وبتصحى منه
مد لها الأكياس: ماتبين تشوفين أيش جبت لك
هنادي اعطته ظهرها ونزلت عبايتها:شكرا مابي منك شي
بآسل جلس على الكنب وحط الأكياس على الأرض:هذي كلهآ لك روحي رتبيهآ في الدولاب
هنآدي لفت عليه معصبه: أنت ماتفهم قلت مآبي منك شي
باسل: طيب لاتعصبين
هنادي:شوف نفسك كيف تنرفزني بكلامك وحركآتك
باسل يحط رجل على رجل:امممم بتسوين لنآ أكل وألآ اطلب من برى
هنادي جلست قباله والمسافه شآسعه بينهم: شوف أحلم أني أسويلك أي شي
بآسل ميل فمه وتكى بيده على الكنبه:لآتعآنديني لآنك بتخسرين
هنادي انقهرت: ويش أخسر بنظرك؟
باسل: اللي تفكرين فيه
هنآدي:مآافكر بشي
باسل:نآويه تطفشيني عشآن أطلقك ..هذآ بُعدك ياحبيبتي
هنادي طيرت عيونها فيه وبنبره مغصوبه قالت:متى ترجعني بيتنآ
باسل:قلت لك اليوم كله معي
هنادي بتأفف:وأهلي اذا حسوآ بغيابي ويش اقولهم
باسل ببرود:عادي قولي لهم رحت مع زوجي
هنادي وقفت معصبه وصرخت عليه: حشى أنجنيت أنت
باسل وقف وقرب منهآ:أيه مجنون لايكون عندك أعتراض
هنادي بعدته عنهآ تبي تهرب منه بس مآتهرب أي شي بهذآ المكآن


::
::

في بيت أبو مهآ
قآمت تسوي الغدآء لأخوآتهآ لمآ يرجعون من الدوآم ... سمعت صوت شهد ورآهآ
شهد :شوق قلبي شنو تسوين ؟
شوق لفت عليهآ وبيدهآ مريلة الطبخ:أسوي الغدآء
شهد تأملت وجههآ اللي باين عليه التعب:طيب اتركيه أنآ اكلم الغدآء عنك
شوق زآد عليهآ الآلم:طيب أنا بروح ارتاح تعبانه شوي
شهد :اوك انا بكمل الطبخ بس ارتاحي
شوق ابتسمت لها:تسلمي ياقلبي
شهد بحب: الله يسلمك يالله
راحت للغرفه ورمت نفسها على السرير نزلت دموعهآ تحسست أسفل بطنهآ ورجعت لموآل الحزن والبكآء


{شوق}

خلآص لآزم أتخذ قرآري وأتوكل على ربي ..أذا ربي كآتب لي أعيش حيآتي أو أموت أكون سويت اللي خآطري فيه ...بس فهد رآح يوآفق أو يرفض أكيد رآح يرفض ويغصبني اسوي العمليه وأكون خسرت كل شي هذي المره لآزم أصر على قرآري مهمآ كآن الثن حتى لو كآن حيآتي..يارب كون معي وسآعدني وأجبر قلبي ياررررب
غمضت عيونهآ وهي تتخيل وتحلم بالشي اللي طول عمرهآ تتمنآه لكن كآبوس مرضهآ يرفض ألا ان يسيطر على حيآتهآ ويفقدهآ سعآدتهآ..تذكرت امهآ وأبوهآ وموتهم المبكر وتيتم أخوآتهآ في طفولتهم ...فكرت بنفسهآ وحيآتهآ كيف كآن وكيف صآرت ..تطمنت على كل خوآتآ مابقى الا سمر وهي بذمة عمهآ اللي أحسن تربيتهم ..خآيفه من موآجهة الحيآه وصرآعهآ مع الألم الذي سيكون هو نهآيتهآ المحتمه وربمآ القريبه

دعت ربهآ وورجآئهآ كآن اكبر كل مخآوفهآ تلاشت لآنهآ وآثقه بقدرة رب العالمين الذي لآيستحيل عليه أمر من أمور الدنيآ




^^^
^^

ياترى أيش بيصير في هنآدي دآخل الشقه ؟..معقوله ترفع قضية خلع على باسل ؟

فهد وقصة أفلآس أهله ..كيف حدثت ..ولمآذآ ؟!

شوق ..وكلآم الدكتوره اللي قلب حيآتهآ رآساً على عقب كيف ستتقبله ..وهل ستلجئ للعمليه؟!

الطالبه المجتهده ودكتورها المتوحش الى اي طريق ستقودهم الأقدآر؟

صفاء ...والألآف علآمآت الأستفهام خلفهآ ..كيف ستتوآجد باأحدآثنآ؟

عبدالله ويوسف ..هل من المعقول أن تنتهي صدآقتهم ؟

والأهم ..هنآدي وبآسل وحيآه جديده كيف ستتقبلهآوتتعآيش معهآ في الخفاء؟!


قد أنحرف مسآر قلمي ولكن الي أي نهآيه سيقودني .....~!




اترك لأقلآمكم التعليق وتقييم هذآ البآرت

بآرك الله لكم في شعبآن وبلغكم رمضآن وأنتم في أحسن حال

دعوآتكم لي ....~!

على شآطئ النسيان

 
 

 

عرض البوم صور حسن الخلق   رد مع اقتباس
قديم 03-08-10, 01:33 AM   المشاركة رقم: 150
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Oct 2007
العضوية: 50496
المشاركات: 474
الجنس أنثى
معدل التقييم: remas2007 عضو سيصبح مشهورا قريبا جداremas2007 عضو سيصبح مشهورا قريبا جداremas2007 عضو سيصبح مشهورا قريبا جداremas2007 عضو سيصبح مشهورا قريبا جداremas2007 عضو سيصبح مشهورا قريبا جداremas2007 عضو سيصبح مشهورا قريبا جدا
نقاط التقييم: 542

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
remas2007 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : safsaf313 المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

السلاااام عليييكم
تساميييين على النقل حسن الخلق ....

فهد وشووووق

الظااااهر شووووق حاااامل ....بس هل رااااح يقنعهااا فهد انهاااا تسوووي العملييييه

صفاااء

الحمدلله انهااا تحب واااحد غيييييير فهد حراام ماارااح تستحمل شوووق وحده ثااانيه في حياااه فهد بعد مااتخلصت من رزاااانوووووه

رغدد

اووووووف يقهههههههههررررررررر عبدالله ...يااااخي مااااالك في البنت خلاااااص اطللللع من حيااااتهااا انت واااحد متزووووج وحرمتك حاااامل ...ويااارب تكوووون رغد من نصييييب ولييييد ....

هناااادي

احسسسسسن شي انك قلتي لابوووك كل شي ...وكااان بعد افضل لوتخبريييين فهد عن كل شي صااار لان هذااا اخوووه واكييييد رااح ياثر علييه ويطلعك من الورطه هذي ....مع اني اعتقد ان باااسل يحب هنااادي بس طريييييقته غللللللط ...وماااجد هذااا طلع نذذذذللللللل بشكل ...

منتظرييين البااارت الجااااي على ناااار .....شكرررررراااااا....

 
 

 

عرض البوم صور remas2007   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة : على شاطئ النسيان .., القسم العام للروايات, يا خاطفي وين ألقى عزتي في زمان المذله, يا خاطفي وين ألقى عزتي في زمان المذله / للكاتبة : على شاطئ النسيان .., شبكة ليلاس الثقافية
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


LinkBacks (?)
LinkBack to this Thread: https://www.liilas.com/vb3/t139087.html
أرسلت بواسطة For Type التاريخ
Untitled document This thread Refback 22-10-10 03:52 PM


الساعة الآن 12:03 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية