لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 28-07-10, 09:39 PM   المشاركة رقم: 16
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الداعية إلى الله

عضو فخري


البيانات
التسجيل: May 2008
العضوية: 73887
المشاركات: 23,559
الجنس أنثى
معدل التقييم: حفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسي
نقاط التقييم: 6114

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
حفيدة الألباني غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : البنت العنقليزية المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

اليوم الثاني

عند حور

صحت من نومها قبل لايصحى حمد ابتسمت وهي تأمل شكل حمد

الي بسابع نومه انتبهت للحرق الي على بطنه كان بسيط وماهو مأثر

عليه بس هي تحس بالضيق لانها هي السبب

قامت وراحت توضئ وتصلي
بعد ماخلصت صلاتها راحت تبدل ملابسها


ادخلت للغرفه وشافت حمد بعده نايم راحت صوبه تقومه لصلاه

حوربهدوء:حمد

حمد قلب للجهه الثانيه وموحاس فيها من النوم

حور ياحياتي بعده ماتغير نومه ثقيل قربت وهزته بخفه على كتفه العاري:حمد قوم الصلاه

حمد ألتفت لها وقال بنعاس:زين الحين بقوم

حور ابتسمت وراحت تلبس
ألبست لها جنز ابيض ضيق عليها وبلوزه بحري صوف عشان البرد


طلعت من غرفة الملابس وشافت حمد يصلي راحت لتسريحه تضبط نفسها

خلصت ولفت على حمد الي خلص من صلاته وجلس على السرير قالت بهدوء: اشلون الحرق عسى مايعورك


حمد حاس بسعاده مااتصورها لانها بدت تلين شوي وماقامت ترفع صوتها عليه قال:لا الحمد لله ماانكت الشاي كله هو يادوب نقطه بس وماتأثر ابتسمت لها

حورببتسامه:الحمدالله كملت:شرايك اجهز لنا فطور


حمد :والله خوش فكره واذا تبين مساعده ترا ماعندي مانع بالي اقدر عليه بس


حور تدري ان حمد عمره مالمس شي بالمطبخ قالت بضحكه:والله ماتوقع انك تعرف شي اصلا



عند اماني

بعد ماراح سلطان لدوامه قررت تنزل تجلس مع عمها وخالتها تحت

ألبست لها دراعه تركواز وعليها شوارفسكي على الصدر والبست ربطه نفس اللون


حطت ميكب خفيف وطلعت



عند حور

من قالت له انك ماتعرف شي وهو معاند ألا يسوي الفطور


بنفسه كانت جالسه على الطاوله وتحرك رجولهابدلع وتشوف ابداعات حمد الي رافع


كمه ويحوس بتجهيزالبيض قالت بضحكه:الله يعينك سواة بيض حاستك كل هالحوسه لوطالبه منك تسوي لي غدا شبتسوي


حمد الي جهز الفطور على الطاوله وبس باقي يحط البيض قال بغرور:لو بغيت اتعلم جان تعلمت من زمان بس اناشغلي مايسمح لي اني ادخل مطبخ


حوربنرفزه لغروره:ليش ان شالله ترا مافيها شي اذا الرجال ساعد مرته بالطبخ


حمد حط البيض وقف قبالها مسكها عشان تنزل


حور تفشلت لانه نزلها وتم ماسك خصرها وهي قريبه يمه حيل

قال بهمس:ادري مافيها شي وعشان جذي حمد بن عبدالرحمن جازف وطبخ لج بيض


وضحكوا
وحور مازالت متوتره لقربه


حمد حاس بتوترها توقع انها توخريدينه اول ماينزلها بس


استغرب انها ماعارضت وان يدينها مازالت ماسكه ذراعه


حورحاسه انها بدوخ من نظراته وانفاسه الي اختلطت بنفاسها نزلت عيونها بخجل يوم حست


انه زاد بقربه لها كان قلبها يرجف فرح وسرور

حمد كنت حاس بتوترهابس ماقدرت امنع نفسي وقربت منها ببوسها كنت اشوف بعيونها القبول عكس اول


فجأءه قطع علي هالحظه الحلوه صوت التيلفون بعدت عنها وقلت بضيق:تيلفوني بروح اشوفه


رحت ارد وانا اتمنى انتف هالغثيث الي دق بالوقت بالذات

شفت المتصل امل الدكتوره
رديت:الو

امل:هلا استاذ حمد اشلونك

حمدبهدوء:هلادكتوره بخير الحمدالله انتي اشلونك


حور من تركها حمد وهي تحس بخيبه اجلست تنطره يخلص اتصاله عشان يفطرون مع بعض


حمد انهى اتصاله مع امل الي كانت تستاذن منه عشان تطلع هي وحور


راح لقى حور ماافطرت تنطره قرب وجلس قبالها قال بضحكه:يالاه اكلي وعطيني رايك

حور ببتسامه:ان شالله كانت تاكل وهي تمنى ان ذيك اللحظه تنعاد


الساعه عشرالصبح

بعد مادقت عليها امل وتفقوا يطلعون مع بعض لسوق استاذنت من


حمد قبل يطلع وسمح لها تجهزت وألبست سمعت طق الباب وراحت تفتح


افتحت وكانت امل
حور ببتسامه:هلا امل

امل :هلا فيج ياعمري هاه جاهزه

حور:ايه
امل ببتسامه:اجل بسرعه عشان نلحق نجي مبجرونطبخ لزواجنا وطلعت وطلعت وراها حور


في السوق
كانوا يفرفرون بالسوق وحور ماخلت شي ماشرته لأهلها مروا عند محل ملابس اطفال


حورلفت على امل:لحظه امل بدخل هالمحل

امل انتهزتها فرصه ودخلت معها كانت حور تختار ملابس مواليد امل قالت ببتسامه:هاه حور شكل في شي بالطريق


حوربضيق:لا بس انا اشتري لاختي هي حامل بالخامس

امل عارفه بكل شي يخص حور قالت:الله يوفقها وعقبالج ولا انتي مو ناويه تجيبين لحمد ولد عشان ماياخذ غلاج
ابتسمت لها




حور حاسبت الي خذته وقالت بضيق:الله يسمع منج وانا يوم المنى عندي يوم اجيب لحمد ضنا



اسكتت شوي وقالت بحزن:ماتصورين كثر فرحتي يوم حملت

امل سوت نفسها متفاجأه:حملتي متى وينه

كملت:تعالي خل نجلس نشرب لنا شي وتعلميني بالسالفه


اجلسوا قالت امل بعد ماطلبت:هاه ياحور قولي لي سالفة حملج وليش احس انج متضايقه وانتي تقولينه





حور انا ابي انسى تقوم تذكرني قلت بتنهد: ابد متضايقه لاني مالحقت افرح فيه بس شهر واجهضت بس مااعترض على حكم الله

امل:والنعم بالله والي خلاج تحملين بالاول اكيد بتحملين بالثاني ويعوضج خير فيه


حور ياليت بس تصلح علاقتنا ورد احمل قطع سرحانها امل قالت :شفيج سرحتي لايكون بالحبيب


حور بخجل:هاه



امل بضحكه:لاحالتج مستعصيه اشربي عصيرج عشان بوديج لمحل عجيب وغمزت لها



عند نور

كانت جالسه بصالة جناحها ولابسه ثوب بقصة حوامل بيج وكمه جبنيز كانت تحسس بطنها الي برز شوي




سعود دخل وسكر باب الجناح وشاف نور مانتبهت لدخوله


مشى صوبها بشويش وارخى راسه عند راسها وهمس بأذنها وهو حاط يده فوق يدها الي



على بطنها:سلام عليكم اشلون عايلتي وباس خدها وجا وجلس جنبها



نوربضحكه:عايله عاد ترا كلنا اثنين وانت ثالثنا



سعود بخبث: بنكثر ان شالله ياقلبي



نور:شتقصد اذا كان قصدك اني احمل مره ثانيه فانسى انا راح اجل الحمل لين اتخرج
ان شالله



سعود ببتسامه: انتي الحين قومي لي بالسلامه بعدين نتفاهم على الحمل الثاني



عند حور

اول مادخلت نزلت اكياسها بالصاله وراحت تسوي الغدا
قبل يجي حمد


حمد دخل عقب ماكلم امل وعلمته بتحسن حالة حور وانها كانت محتاجه بس احد يفهمها ويعوضها وانها مازالت تحبك بس يمكن تكابر انتبهه للكياس





جلس وقعد يشوف حور شنو شرت استغرب من ملابس المواليد



جلس يشوفهن وهو متحسر على ضناه الي تسبب بفقدانه ضناه الي انطره كل هالسنين ولماصار اذبحه



مسح جبهته وضغط عليها يخفف من ضيقته




حور ادخلت وانصدمت من شكل حمد قالت وهي تقرب منه :حمد فيك شي





حمد طالع فيها بعيون كسيره قال بتنهد :لا مافيني شي سكت



وكمل بحزن:من له هالملابس
واشرعلى ملابس الاطفال

حور انتبهت لشوفة لغراضها اجلست يمه تلمهم وتخبي



اكياس ماتبيه يشوفها قالت برود:لنور ناسي انها حامل




لمتهم وخلصت ارفعت راسها بتسأله تحط الغدا لقته سرحان يطالعها




حور حست بخجل من نظراته خصوصا انها مازالت على كشختها لما طلعت مع امل



كانت لابسه بنطلون بني محروق وبدي برتغالي ضيق واسع عند الصدر قالت بتنهد:احط لك الغدا



حمد حاس بخجلها قال برود: ياليت ميت جوع قام بيروح



وقال قبل يروح للغرفه:على فكره ابي اسم هالمحل عشان بجهز لكل اعيالي منه باين ان بضايعهم حلوه و نادره
بعد



حور انقهرت ليش قال اعيالي بس لايكون ناوي يتزوج وحده ثانيه قالت بقهر: لا والله عيالك





حمد حس انها فهمته غلط وحب يماشيها عشان يحصل على غايته قال:ليش حاسدتني ماتبين يكون لي ضنا اذا انتي رافضه هالشي فالشرع


حلل لي اربع اشوف ضناي مع غيرك وراح




حور لا والله يعني بتزوج علي والله نجوم السما اقرب لك ياحمد وشالت اكياسها وراحت وراه



ادخلت الغرفه ونزلت اغراضها قالت وهي تشوف حمد يبدل :والله وقت مانويت تزوج علي طلقني ذيك الساعه فاهم وكملت قبل تطلع:ترا بحط الغدا



حمدوهو يلبس فديت الي يغار ومات ضحك عليها



بعد اسبوع

الساعه تسع بالليل


كانت جالسه وعندها امل يسولفون

امل ببتسامه:ياحلوج ياحور تقولين لي استحي ألا قولي كبريائي مايسمح لي اقدم التنازلات





حوربقهر:شتبيني اسوي اكثر من جذي تكشخت ولبست احلى الملابس المغريه بس ولا


عبرني اول لو البس له دراعه ساتره يتغزل الحين كلش انا خايفه انه متزوج




امل بثقه:ألا هالشي لايمكن حمد يسويه


حوربستغراب:شدراج ي

امل قاطعتهابخوف:لاني فهمت من كلامج انه يحبج ألا يموت فيج
بعد




حور بضيق:ياخوفي ان هالحب راح بسببي لاني عذبته حيل وحمد حار بسرعه يعصب




امل ببتسامه:لاياعمري ان شالله يدوم هالحب الي بينكم ولا يروح بس انتي تنازلي له لو مره شرايج تسوين له سهره معتبره الليله




حور :قصدج بالبس وتشغيل الشموع سويت مافاد دوري غيرها




امل بإهتمام:شرايج بخطه عندي اتجيب لج راس حمد الليله



حوربحماس:قولي تكفين ساعديني




بعد ساعتين

راحت امل بعد ماساعدتها بتجهيز بعض الحلى والعشا


حور سوت مثل ماطلبت منها امل ألبست لها ثوب مصري تحت الركبه ازرق ضيق ومبرز كل مفاتنها وكمه حاير مفتوح من فوق


وفتحت الصدر واسعه حيل


وربطت لها ربطه نفس الون على شعرها تمكيجت وتعطرت حطت الاكل وشغلت التيلفزيون

تشوفه فجأه دخل حمد ابتسم لان امل تعلمه بالتفاصيل اول باول


حور ياليت تحرك مو بس تحرقني بنظراتك وتروح والله مليت




جاوجلس وسلم قال ببتسامه وهو يشوف الاكل: الله شهالزين ياحور




حور اخيرا نطق ابتسمت وطالعت فيه بترد بس انصدمت انه يقصد الاكل لان عيونه على الأكل قالت برود:هنئ تفضل أكل ولفيت اطالع لتلفزيون


انقهرت ماعبرني ولو بكلمه شفته جا وجلس جنبي وقال وهو يضغط على يدي:هالكشخه لي انا ياحور



حورانصدمت قلت بعصبيه: لا يكون موعاجبتك ياستاذ ولقيت الي تعجبك غيري

وصدت تبي تقهره




حمد بثقه:انتي ماتعجبيني انتي ماتدرين بكثر غلاك عندي وحط يدها عند فمه وباسها




حور ببلاهه ماشالله صدقت امل جبت راسه بهالسرعه ابتسمت وقلت

بدلع:عبالي بعد مااعجبك


سحبت يدي بشويش وقلت :اتفضل أكل وعطني رايك
ولواني متاكده اني احسن منك بالطباخ




حوراخذت قطعة كبه مسويتها وقربتها من فم حمد




حمد ماني مصدق اخيرا ارجعت لي حور الاوليه كنت

طاير من الفرحه فتحت فمي ودخلت الكبه كنت سرحان


بعيون حور فجأه صدمني صراخ


حور بقهر:اااي ماتشوف عضيتني كانت تفرك اصابعها



ضحكت وقلت بخبث: وانا اقول شنو هالطعم الحلو اثره اصابعج عطيني اشوف



ومسك يدهاوقربهالفمه
حور تشققت من الفرحه وكانت متوقعه انه بيبوسها صدمها عضها



مره ثانيه اسحبت يدها وقالت بقهر:مفترس هذا الأكل قدامك أكله وفكني



حمد قرب لها وحط خشمه على خدها يتحسسه قال بهمس: بس انا ابيك انتي لان طعمك احلى وباسها


حور بخجل:حمد والله بيبرد الاكل أكل الحين وبعدين نتفاهم




حمد بعد شوي عنها وتم ياكل وهو بيأكلها بنظراته
المتفحصه



حور حاسه بغصه من نظراته اشبعت جت بتقوم وقفها بيده


حمد مسح يدينه من الأكل وأخذ الجهاز طفا التلفزيون وألتفت على حور

وطالع لها بنظرات ملتهبه من الشوق

قرب لها وشالها بخفه وبدون اي مقاومات من حور لانها استكانت له


اليوم الثاني

بيت ابوسعد

كانت جالسه مع زوجها وولدها ومرته يتقهوون

ام سعد لفت صوب اماني وهمست لها :اقول اماني نور ماتكلمج ماتكلمينها



اماني بدهشه:ألا دايم اكلمها بس ليش تسألين




ام سعد:بس حبيت اتطمن عليها هي شلونها مع الحمال



اماني يارب ارزقني انا وسلطان مثل مارزقت نور وسعود



قالت بضيق:بخير الحمدالله
حست ان خالتها متوتره وانها بتسأل عن شي ثاني




خافت لا يكون عن سبب تأخر حملها بس هي عارفه ان مافيهم شي وقالت لها هذا شي طبيعي




قالت بتوتر:خالتي جن في خاطرج شي ودج تقولينه



ام سعد كانت تفكر بحمد ومرته ودها تعرف اخباره صح ان حمد دايم يكلمها بس ماتجرأ تسأله عن حياته



قالت بحزن:بصراحه ايه ودي اسأل اذا تعرفين عن حورشي

او قالت لج نور شي عنها


اماني خافت لاترد خالتها لأفكارها الاوليه قالت:بخصوص شنو بتعرفين


قالت بحزن:بخصوص حياتها مع حمد سعيده موسعيده




وبعد ابي اعرف اذا في شي بالطريق تدرين امنيتي شوفة ضنا حمد الي كبره كلهم اعيالهم كبرهم




اماني براحه:والله نور تقول انها سعيده وبخصوص الحمل ماضنتي لان لو احملت بتقولي نور





عند حور

فتحت اعيوني وانا حاسه بسعادة الدنيا كلها اخيرا رجع لي حضني الدافي حضني الي عوضني عن كل انواع الحرمان



تسحبت منه بشويش ورحت للحمام وانا راسمه احلى بتسامه بشفاتي


بعد مده طلعت بالروب وشفت الساعه بتصك ثنعش وهذا بعده نايم شكله استغنى عن


شغله اليوم عشاني ياحياتي ياحمد تمينا سهرانين لي بعد الصلاه


شديت على الروب ووقفت عند المنظره بنشف شعري كنت اشوف بعيوني فرحه موطبيعيه


معقوله لهدرجه احبه شنواحبه ألا اموت فيه نزلت الفوطه ولفيت


اشوفه كان شكله عذاب وهو نايم مع حوسة شعره رحت


وجلست جنبه على السرير وقعدت امسح شعره بخفه وهمست بأذنه: حبيبي قوم

الوقت ظهر


حمد الي غزاه ريحة معطر الجسم الي حاطته قبل لا يغزيه


صوتها العذب فتح اعيونه بتنهد قال: صباح الخير ياطوايف حمد كلهم



حور بخجل:صباح النور بس ترا صرنا الظهر


حمد بحب:هو انتي ألي يقعد معج يحس بالوقت ياعسى كل اوقاتي فدوه لك مسك يدها الي على راسه وباسها



حور ياناس كلامه يدوخ قلت بدلع: لاوالله عشان لي خسرت بشغلك تبلشني


حمد عدل نفسه وقعد وسحب حور لحضنه قال: لي جيت ذيك الساعه وشكيت لج حاسبيني وباس راسها


حور لفت صوبه وقالت وهي تسحب من حضنه :وتبيني انطر


لين تشتكي لاعيوني انا لازم بين فتره وثانيه ابعدعنك


عشان يزيدشوقك لي كان بيمسكها بس حور اقدرت



تفلت منه قال بقهربصوت عالي:تبعدين هاه اصلا انجوم السما اقرب لك انك تبعدين


قام ودخل الحمام وهو حاس بسعاده ماتوصف



عند نور

دقت عليها اماني وتفقوا يطلعون مع بعض ويتعشون برا


دقت على سعود وسمح لها
ألبست وتعدلت طالعت بوجهها الي اثر عليه الحمال حطت مكياج خفيف وطلعت



مرت لقت امها بالصاله وتوها مسكره السماعه

سعاد انتبهت لها قالت:اشوفج لابسه وين بتطلعين


نور:اي والله بطلع مواعده اماني ألا من كنتي تكلمين


سعادبفرح:اكلم حور تسلم عليج وتسأل عن حمالج عسى مومتعبج


نور:الله يسلمها والفال لها ألا هي ماحملت صارلها شهرين من ارجعت لحمد


سعادبحزن:لا ماحملت كانت حاسه ان علاقه حور بحمد مازالت متدهوره وفي نفس


الوقت خايفه ان حور تكون متعرضه لصدمه عقب اجهاضها



في افخم المطاعم

كان عازمها على احلى غدا بمناسبة تحسن علاقتهم ماشال عينه عنها وهو ياكل


حور تحس بتوتر قالت: حمد الي يشوفك يقول اول مره تشوفني موجن لنا سنه متزوجين



حمد بتنهد:سنه بس راحت بالمشاكل والهوشات فانا اعتبر نفسي ماتزوجت ألا امس


حور بتنهد:الله لا يعيد ذيك الايام
ماتخيل شكثر تعذبت وعانيت


حمدبحزن:امين عساها ماتنعاد وحنا اعيال اليوم قرب ومسك يدها وضغط عليها وابتسم



بعد فترة صمت قال :شرايك نرد لشقه


حور بضيق كانت فرحانه بهالطلعه ومتوقعه انه بعد مايتغدون بيتمشون بهالحدايق قالت: ليش مامليت من القعده بين اربع جدران



حمد بخبث:لا والله ألا زاد حبي لهالجدران الي بس تجمعني فيك وماحد يزعجنا وقام


حور غاصت من الخجل وقامت معاه



اليوم الثاني

الساعه حدعش عند حور كانت مواعده امل بتجيها اكشخت وطلعت كانت لابسه تنوره قصيره فوق الركبه سودا وبدي ذهبي كاروهات راحت تجهز الضيافه لأمل




بعد فتره دق الباب وراحت تفتح
حور فتحت وقالت بفرح:ياحيا الله من جانا



امل ببتسامه وهي حاسه بسعادة حور :الله يحيج ياقلبي


ودخلوا وجلسن

امل بفرح:هاه شعلومج انتي وحمد ولو اني حاسه بتحسن الامور وهالشي باين من وجهج صح



حور بخجل:صج باين علي

امل بتاكيد:اي باين شكل حمد سيطرعلى قلبج بعد



حوربثقه:هو سيطر على قلبي بس حمد سيطر على قلبي وعقلي وكياني بعد وابتسمت


امل وينك ياحمد تسمع شكل مهمتي خلصت وجا الوقت الي ارد فيه لبيتي قلت:الله يخليكم لبعض ويتمم عليج هالسعاده يارب



حور بتنهد:امين الله يسمع منج




عند اماني

بعد ماطلعت مع نور واخذت منها اخبار حور عشان تطمن خالتها حست ان خالتها مومصدقه الي قالته وانها شاكه بحياة حور وحمد


بعد اسبوع

كانت جالسه متضايقه وصاكه فيها الدنيا صديقتها وجارتها بهالغربه سافرت وردت بلادها



تحس انها فقدت شي غالي كانت جالسه على الكنبه وضامه رجولها ومشغله التيلفزيون بس مو منتبهه له



دخل حمد وشافها سرحانه توقع انها مندمجه بالتيلفزيون

مشى بشويش وجاوراها ودنق حضنها وباسها


حور بصدمه:حمد متى جيت
حمد جلس جنبها:من شوي بس شكلج مو معي بالمره قال وهو يمسكها بكتوفها ويهزها بخفيف:اعترفي من كنتي تفكرين فيه بسرعه



حور بضيق:افكر بأمل تدري انها سافرت اليوم حتى ماامداني اخذ عنوانها عشان ازورها


حمد ادري بس هذي شتقول ازورها الظاهر اني لازم افهمها على السالفه مثل ماطلبت مني امل:ايه دريت بس انتي لهدرجه حبيتي هالامل




حوربتاكيد: بشكل ماتصور انا من ارد بسأل عنها واخذ عنوانها
بس حنا متى بنرد صارلنا فوق الشهر




حمد بتوتر:قريب ان شالله وكمل :حور ودي اكلمج بموضوع بس خايف تفهميني غلط



حور الله يستر :قول شنو هالموضوع




حمد قرب منها ومسك يدها وقال لها السالفه وهو يمسح على يدها كان خايف من ردة




فعلها ووده لو تم ماتعرف عن هالموضوع طول عمرها




بس امل حذرته وقالت ان حور ممكن تسأل عني وتعرف بشغلي فأحسن شي تصارحها دام اثبتت حبها لك



بعد ما خلص كل الي عنده جلس يطالع فيها كانت مثل الصنم ماابدت اي حركه قال



وهو يرفع وجهها له: حور انا كل الي سوية عشانك عشان استرجع حور الي حبيتها وحبتني



حور وخرت يده ولفت وجهها عنه قالت بقهر: طول هالمده وانا اتعالج عن طبيبه نفسيه وماحسيت ضغطت على راسها بقوه





حمد قرب يبي يحضنها بس هي فزت وقامت بتروح قال قبل

تمشي: حور ارجوا انك تقدرين تعبي وتضحيتي عشانك انا ماجيت هنيه وجبت لج احسن الاخصائيات ودفعت ثمن

قعدتهم طول هالمده ألا عشان ترجع لي حور الي اعشق تراب رجولها





حور راحت تصيح ادخلت الغرفه ورمت نفسهاعلى السرير




حمد حس بضيقه ضرب الطاوله بيده من القهر قال بنفسه رديت للعذاب من جديد انسدح على الكنبه بعد مافصخ جكيته وفتح ازرار قميصه




كان يتنفس بقوه حاس بضيقه قويه غطى عيونه بذراعه بينام ويفتك من هالعذاب



حور تمت تشاهق بحزن تحس انها نذله حقيره ماتستاهل هالحمد طول هالفتره وحمد هاد شغله وماله ومقابلني وانا ماعبرته ألا هالايام



لا ومتكلف بمصاريف الدنيا عشان يعالجني من حالتي الي يعتبر ابوي هو السبب فيها



تمت تشاهق

بعد ساعه قامت راحت لتسريحه امسحت ادموعها

بيدين ترجف


قالت انا لازم ماهده وجلستي بروحي تخليه يفكر اني زعلانه عليه



وانا الي لازم ابوس رجوله على مواقفه معاي وصبره علي



اطلعت وراحت شافته منسدح قربت منه ووقفت




حمد حسيت بجيتها وخفت لاتكون جايه تطلب الطلاق لان اذا طلبته هالمره مراح اردها بطلق وافك حالي من هالعيشه




الي تنقص العمر شفتها طولت جلست وقلت برود: شوفي حور اي قرار بتتأخذينه بنفذه بدون رد اذا تبين اطل





ماكمل كلمته لان حورحضنة وهي تصرخ:لا لا ياحمد لاتقولها والله اموت اذا طلقتني انا احبك ياحمد وصاحت



حمد حوطها بيدينه وزاد من ضغطه عليها قال وهو يمسح راسها ويبوسه:وانا مو بس احبك انا اموت فيك ياحور



حوربعدت عنه شوي وقالت بشهاق وهي تمسح دموعها:صج حمد يعني ماكرهتني عقب سواتي فيك


حمد ويدينه مازالت حاضنتها قال: اكرهك انا اكرهه نفسي ولا اكرهك وسحب يدينها عن وجهها ومسح دموعها وباس



خدها بقوه وهو يتلذذ ملوحة دموعها بعد عنها وقال بهمس:

قومي تراني جاي تعبان وجوعان حدي ابي اكل من هاليدين الحلوه كان يقول وهو ماسك يدينها ويبوسها



حور بسرعه وقفت قالت :ثواني واجهز لك احلى عشا على ماتبدل بس




حمد وقف واخذ جكيته قال بخبث: ابي شي خفيف عشان مااتضايق بالنوم وغمزلها




حور اخجلت وراحت ركض تجهز عشا
سوت شوربه لان حمديحب هالأكله وسلطة فته جهزت وراحت تنادي حمد




ادخلت اسمعته يكلم التيلفون في البلكونه راحت تاخذ شاور سريع عن حوسة الطبخ بعد مده قصيره اطلعت

بروب الحمام
شافة داخل من البلكونه ابتسم لها حور كان منحرجه من نظراته قالت بتوتر:ترا حطيت العشا



حمد ببتسامه: اذا بتعشا بروحي هونت مابي عشا


حور: انا الحين البس واجي
وفتحت الكبت تطلع لها ملابس



حمد قرب منها وحضنها من ورا وهمس بأذنها:تدرين من كنت اكلم تو



حوربخجل: منو تكلم


حمد :اكلم السفريات ادور لنا على حجز عشان نرجع لديرتنا معاد لنا حاجه عشان نقعد وعض اذنها بشويش



حور فرحت للخبر ولفت وقابلته وحضنته وهي تقول: الله يخليك لي ياروحي كانت بطير من الفرحه على هالخبر


بعد اربع شهور

حمد وحور حياتهم بتحسن مستمر وحور احملت وهي بالثالث وحمد طاير من الفرحه


ومعذبها بكثر حرصه عليها
كانت جالسه تحاتي نور الي بالمستشفى بتولد وتدعي ان الله يقومها بالسلامه


في المستشفى
عندسعود كان قاعد على نار ينطرالدكتوره تطلع تطمنه على نور


سعادجالسه وتشوف سعود الي خايف ومتوترقالت :يمه هد



نفسك هاذي الولاده تطول
سعودبخوف:الله يقومها بالسلامه


بعدمده طويله طلعت الدكتوره وبشرته باحلى بنوته وطمنته على نور



اليوم الثاني
عندبوسعد
قاعدمع ام سعد كان فرحان بحفيدته روعه بنت سعود اول


ماشافها ذكرالله لانهاكانت فعلا روعه طالعه على نور



ام سعد قالت بضيق:عبدالرحمن مشتاقه لشوفة بنت ولدي موحرام انحرم من شوفتها



ابوسعد:اذا بتروحين وتنكدين على سعادوبناتها اقعدي ابرك لك لكن بتسنعين وتروحين تعتذرين عن سواتك انتي وأختك بخليك تروحين



ام سعدبضيق:انا شسويت كل شوي تعايرني اناواختي على حساب سعاد وبناتها



ابوسعدبصوت عالي:كل هذا وش سويتي انتي دمرتي حياة حور ولولا الله ثم قلبهاالطيب كان مارجعت لولدك



ام سعدبترجي:عبدالرحمن ارجوك حس فيني والله ثم والله اني تبت و مراح اتعرض


لهم بكلمه بس لايحرموني من شوفت ضناسعود وحمد كافي


احفادي من سعد عايشين بعيد عني هم عيال حمدوسعود بنحرم منهم



بوسعدكسرت خاطره :محدراح يحرمك منهم بس انتي كفي اذاك عن المخلوقه وبناتها وقام راح عنها

 
 

 

عرض البوم صور حفيدة الألباني   رد مع اقتباس
قديم 28-07-10, 10:03 PM   المشاركة رقم: 17
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الداعية إلى الله

عضو فخري


البيانات
التسجيل: May 2008
العضوية: 73887
المشاركات: 23,559
الجنس أنثى
معدل التقييم: حفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسي
نقاط التقييم: 6114

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
حفيدة الألباني غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : البنت العنقليزية المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

البارت الاخير





بعد ست اشهور
عند حور
قاعده تجهز غدا حمد وهي بالموت تمشي الحمال تاعبهاوهي باخر حمالها



جهزت الاكل وراحت تنادي حمد
حمدكان منسدح على كنبه قبال



التلفزيون يطالع فلم
حورشافته ابتسمت وقالت:ياحبك للافلام قوم الغدا جاهز



حمدضحك من كلامهاقال:علأقل مومثل بعض ناس اتابع المسلسل وتعيش معاه




لاومرات يصيحون
حورقربت منه وطقته بخفه وقالت:حرام عليك كلهامره الي


شفتني اصيح ومسكتها علي
حمدجلس وجلسهاعلى فخوذه قال وهوماسك يدها:مشكلة



طفلتي حساسه وبسرعه تصيح شوفي لاتخربين ولدي بكره يسمونه بودميعه من كثرالصياح


ابيه رجال
حورامسحت بطنهاقالت بدلع:فديته ولدي ألارجال ومن ظهر رجال بعد




حمدباسهاوقال:حبيبتي رجولي عوروني وتراك موخفيفه مثل اول لوتقعدين طول الوقت ماحسيت فيك



حورتخصرت وقالت بغضب:من الي سحبني وجلسني موانت وبعدين هالنفخ بسبت ولدك




وقامت وراحت
حمدقام لحقها وهو ميت ضحك عليها


اليوم الثاني

عند سعود بغرفته

كان توه داخل شاف بنته نايمه وراح يمها قعد يبوسها ماحس ألا واليد الي مسكته وتجره



نور بطفش:انا ماصدقت
تنام جاي بتقومها


ابتسم وجلس يتأملها ربه استجاب دعوته ورزقه بنت مثلها




نور استحت كانت طالعه من الحمام و لابسه الروب بس

لفت عن نظراته الي حرقتها وراحت للمنظره تنشف شعرها




سعود فهم خجلها وراح لها وحضنها من ورا قال بخبث: لمتى بتستحين وباسها


نور ماقدرت ترد ونجرفت معاه بعواطفها



ماصحاها من سرحانها ألاصياح روعه بنتها

سعود بعد عنها قال بملل:اوف اشفيها


نوربخوف:مادري

سعودبقهر:شوفي شفيها يمكن جوعانه




بعد اسبوع

عند حور

قامت على عوار تحسه بطنها
شافت الساعه ثنتين بالليل



ألتفت لحمد الي نايم قالت وهي تضغط على شفايفها:حمد ااه

عرفت ان حمد مايقوم ألا بصراخ قالت بصراخ وهي تحركه:حمد قوم بولد



حمد فز على صراخها :اشفيك

حوربصياح:الظاهر بولد ودني الطبيب ااأي


حمد بسرعة البرق لبس ثوبه واخذ اغراضه وجاب عباية حور وداها



بعد مده

طلعت الدكتوره وبشرته بولد ابتسم وسجد لربه شكر لان تحققت امنيته وشاف ضناه بعد كل هالسنين


اتصل على سعاد وقالها وحصل كذا سبه لانه ماعلمها وخذاها معهم




راح ودخل عند حور شافها نايمه واثار التعب عليها قرب عندها




باس راسها ومسح عليه شافها عقدت حواجبها بس ماصحت من البنج





جلس على الكرسي جنبها ومسك يدها باسها قال بسعاده اشكرك ياحبيبتي عقب الله طبعا على هالولد اه ياحور ماتدرين شكثر فرحتي بجيته



شاف انها لايمكن تقوم لتعبها قام وباس جبهتها وطلع



بعد سنه





حور عايشه احلى عيشه مع حمد الي يسوي المستحيل عشان خاطرها رزقهم الله




بسعودعلى سعود اخوه وحور الحين حامل بشهرها الخامس
حمد عايش بسعاده مايحلم





فيهامع حبيبة قلبه حور وولده سعود الي جا بعدهالعمر وحسسه باحلى احساس





احساس الابوه حلف على حور انها ماتاكل شي يوقف الحمل وقال لها انه ماصدق على الله يشوف ضناه




نور وبنتهاروعه مجننين سعود بدلعهم وسعود راضي بهالدلع سوى المستحيل عشان تحسن




علاقة اهله وعمانه بسعاد وبناتها وساعدوه اخوانه حمد وسلطان والحمدالله نجحت





هالمهمه وصار بينهم زيارات وطلعات بس طبعا بتحفظ وماوصلت لحدودالحب





سعاد حاسه انهامالكه الدنيا وحاسه بسعاده ماتوصف بشوفت بناتهاوهم متهنين مع






ازواجهم حست ان الله عوض صبرها خير
كانت جالسه تلاعب سعود الصغير وروعه فجائه دخلت






حورونور كانوا جايين من السوق قالت سعادبعد ماردت السلام قالت بضحكه:اخيرا




جيتوا ترا لعوزوني هالمقاريد
حورجلست وفتحت يدينهالولدها الي جاهاركض قالت:يوه فديت








هالمقرودوالله ياناس عمري ماشفت احلى منه وقامت تبوسه
نورراحت وحضنت بنتهاوشالتها





قالت بغرور:والله ياختي الزين عندي لكن انتي الله يهداج جبتي نسخه مصغره من حمد فديري بالج تعيدينهامره ثانيه





حوربعصبيه:لا والله وش فيه حمد اسم الله عليه مزيون وازين من سعودحقج وانا





اتمنى كل ضناي يطلعون عليه
سعاداضحكت على كلام حور



قالت:الله يهداج ياحور علأقل تمني بس العيال عليه لان لو طلعوا البنات عليه محدطاق بابكم وضحكت هي ونور




حوربحزن:يمه حرام عليج كل شي ألاحمد




سعادتنهدت:اضحك يمه والله يخليكم لبعض ان شالله ويبعد عنكم الحاسدين




حورطالع نورقالت:أمين



نوربضحكه:ألا متى بتروحين بيتج ترا لاعت جبدي من ولدج بس يطق غزالي وباست روعه وترا سعودمتحلف فيه وانابس اهدي فيه اخاف تزعلين



حورولدها بحضنهاقالت بضحكه:والله ان بنتج ماخلت من الدلع شي بسبة خرابكم لها




وخل اشوف زوجج ماديده على ولدي اني لقوم حرب البسوس عليه



نوروامهاضحكوا عليها يدرون بعشقهالحمد وسعودلانه نسخه من ابوه





نوربدلع:ذكرتيني بروح لزوجي اخفف عنه تعب هالشغل كنت



متوقعه شغلة الطب سهله بس
لماتزوجت سعودعرفت مدى صعوبتها وجت بتطلع





حوربخبث:بتخففين تعب الشغل ولابطفين نار شوقج له اعترفي





نوربدلع اشرت بصابعهاالاثنين قالت:الاثنين معا وطلعت فوق
اول مادخلت نزلت اكياسها الي





شرتهم ودخلت تاخذ شاور سريع بعدمده اطلعت وهي




لابسه شورت ابيض بقلوب حمر وبدي احمربرسمة قلب




ابيض كبير على الصدر شافت سعود بعده نايم نزلت الفوطه وتركت شعرها مفتوح وكان







شكلها تحفه بشعرهاالواصل عند الركب قربت من السرير وجلست جنبه قالت بهمس:سعودي حبيبي قوم وباست خده بخفه






سعوددايخ من النوم وزادت دوخته بوستها رفع راسه ونسدح على ظهره شافهاوذاب





من شكلهامع شعرهاالمبلول ماعطاهافرصه سحبها لحضنه ودفن راسه بشعرها وهو





يبوس ارقبتها كان عايش بحب وسعاده ماوده يصحى منه ماقطع عليه لذة الشعور ألأ صوت




روعه بصراخ:اهي اه أه اه
نور فكت نفسهامنه وهي متوتره قالت وهي تعدل





شعرها الي حتاس:روعه حبيبي شفيج وراحت صوبها
روعه تبكي وتأشر برا لان بعدها سنتين مانطقت ألا القليل




نورابتسمت وقالت:اكيدسعودي
سعوديازين دلعي بفمهااه خربت علي هالبنت صج انها






هادمة اللذات وقف وجا صوبهم ورفع روعه وباسها قال






بضحكه:شكل ولد حمد يبيله عصا عشان مايمد يده على غزالي




نوربضحكه:لاتكفى ترا حور حالفه تقوم عليك حرب البسوس اذا طقيت ولدها



سعودنزل روعه الي مسرع مانست زعلها وطلعت تلعب مع سعودالصغير مره ثانيه




سعودبصوت عالي:بل موهينه تهددبعد اجل خل ولدها يذلف ويجلس بيته موكل ماسافرابوه




شال قشه وجا هنيه يكفخ غزالي وقعديدورها قال:وين راحت






نور اضحكت لانه مانتبه لطلعت بنته قالت بضحكه:اصلا بنتك خبله مسرع ماتنسى وترد تلعب معه







سعود:افا ومن شاف صياحها وهي داخله علينا يقول لايمكن



تسامح قال بخبث: بس اخ خربت علي وقرب يمهاوحضنها من ورا



نورحمرت من كلامه قالت بتوتر :مو اقول لك خبله وحست بنفاسه تحرق خدودها وبعد





عنها وراح صوب الباب وقفله ورد لها وشالهاوسدحهاعلى السريرونسدح جنبهاوحضنها




وقال بهمس بأذنها:بنتي موخبله بس قلبهاطيب بسرعه تنسى طالعه على ابوها









نورذابت من كلامه قبل تذوب من لمساته احمدت ربهاألف مره على النعمه الي هي عايشتها مع حبيبهاسعود




عندحور
ردت لبيتها عشان حبيبها راد الليله جهزت ولدهاوكشخته



وألبست هي وتكشخت بعد كانت لابسه ثوب حوامل اصفرتحت الركبه وبدون اكمام





وفتحة الصدر واسعه فتحت شعرهاوحطت مكياج خفيف اطلعت تشوف الخدامه اخلصت من تجهيزالعشاولا لا






انزلت شافت سعودمشغول بألعابه شافت القهوه والحلى جاهزين ولفت بتروح المطبخ






بس وقفها فتحت الباب ودخلت حمدشافت سعوديركض لابوه وحمديحضنه بقوه ويبوسه





حست بالغيره حتى من ولدها قالت هالحضن بس لي انا قطع




عليهاسرحانها صوت حمد:افا شكل طفلتي ماشتاقت لي





وفتح يدينه بعدمانزل سعود
حورحست ان حمدقرأ افكارها وعرف شتبي راحت له ركض




ودفنت عمرهابصدره العريض
حمدحضنهابقوه ورفع وجهها لوجهه وباسها~_~





بعد مده قصيره حس بشي يجر ثوبه بعدعن حور شاف سعود
يضحك ويأشر على نفسه:بابا ابه (حبه) بابا ابه(حبه)






حمدشاله وراح جلس على الكنبه وقال بحنان:حور شيقول
حور ياربي شكلنا مانحسب





لسعود حساب وننسى نفسنا هذا وهوواحد بكره لي كثروا اشلون باخذراحتي مع حبيبي





هم ماعلي لوصاروا ميه مكاني حضن حمدو محدراح يحرمني منه راحت وجلست جنبه وقالت




بخجل:شفت اشلون خربناالولد يقول بوسني قالت بغرور:شكل الحلو غيران مني




حمدباسه وقال:وبس بوسه انت تامرأمر ياشيخ وقعديبوسه ويدغدغه وسعوديضحك




حوربغيره:اقولك يغارمني تقول له تامرامر





حمديعشق حتى غيرتهامن ولدها وهوماحب هالولدألا انه




جزأ منها قال بضحكه:حبيبي سعود مايعرف الغيره الظاهر انتي الغيرانه ونزل ولده وقربها



منه وباس خدها وحط يده على بطنهايتحسسه قال بعطف:اشلون بنت ابوها




حورحطت يدهافوق يده وقالت بدلع:زينه بس الله يسترلاتطلع مثل هالقثيث ويحاسبوني اذا




بستني او حضنتي صج حمير مايدرون انه لي قبل لايكون لهم
حمدحضنهاوضحك





الساعه عشربالليل
عندحمد كان منسدح على السرير بعدماأخذ له شاور يبعد تعب السفر بعدفتره ادخلت






حور بعدمانيمت سعود ابتسمت وقالت:بالموت رقد طفرني




قال بضحكه:شكل ولدي واقف بلعومك تعالي بس ابي افتح معاك موضوع



قالت وهي تجلس يمه:أمر شنو هالموضوع
حمدمسك يدهاوقعديلعب



بصابعهاالصغارقال بضيق: موضوع كرهك لأبوك و لأهلي حور انااتمنى ان علاقتك تكون احسن من كذا معاهم





حوربنرفزه:اشفيها علاقتي زين مني اني ازورهم ولاقاطعتهم عقب ف




قاطعها:ادري والله بكل الي بتقولينه ياعمري بس والله ان امنيتي اشوفك انتي وامي حبايب




حور احبها معقوله هي صح انها اعتذرت اكثر من مره قالت:شنو المطلوب مني


حمدبفرح:تقبلين اعتذار امي وتحسنين تعاملك معها
حوربضيق:زين حبيبي كل شي عشانك يهون



حمدبسعاده :مشكوره ياقلبي وحضنها



بعدخمس اشهر
يوم ولادة احلى بنوته لحمد وحور (غزل) كان حمد مسوي عزيمه عوده وعازم كل اهله وجماعته


عندالرجال
ابوسعدفرحان بشوفة احفاده وزادت سعادة برضاحورونور عليه هوواخوه خالدالي كأنه





ملك العالم يوم رضوا عليه بناته وسوا بهالمناسبه عزيمه كبيره الكل تكلم عنهاوعن فخامتها





حمدوهو جالس بمجلسه وجالس يمه سعودولده الي كاشخ بشماغ وغتره جا يمه





سلطان وجلس ودنق على سعودوباسه قال:اشلونك يالمعرس
سعوديتبسم له




حمدقال بضحكه:احلى معرس بس لايطوف على بنتك




سلطان بضحكه:ليش عايف بنتي ازوجها لولدك






حمد:تحمدربها الي بتاخذ سعود ولدي مدري اشايفين نفسكم فيه انت واخوك سعود من زين بناتكم











سلطان بضحكه:ياخوي اشفيك عصبت علي انااضحك بنتي وين بتحصل ازين من هالولد وباسه






حمدبراحه:عبالي بعد كافي سعودمطفر ولدي ونافخ ريشه بجمال بنته كان زين طالعه عليه عشان اكسرخشمه








سلطان مات ضحك وقال:حمد بسألك سوال وتكفى جاوبني بصراحه





حمدبستغراب:تفضل
سلطان بخوف:بنتك طالعه على امها صح





حمدبغيره:وانت اشدراك متمقل فيها








سلطان:لاوالله بس انا خابرك وخابراخوك جياكر فشلون بنتك وبنت سعود مزايين بعد عنه بسرعه لان حمدكان بيكفخه بيده











حمدبعصبيه:بشوف مرتك لي ولدت بكره اشلون ضناك







سلطان بحب:اكيدمزيون لاني والحمدلله احلى واحدفيكم ومرتي بعدمزيونه










حمديبي يقهره:ولو اني شاك بجمال اماني لان من وين بيجيها وابوهاخالد وامهاشريفه




سلطان :حرام عليك والله ان خالتي مزيونه







حمدبثقه:بس ماتوصل لجمال عمتي سعاد





سلطان :سبحان مغيرالاحوال حمدتذكر يوم احاول فيك انت وسعود انكم تاخذون بنات عمي شكنتو تقولون




حمدسرح بحورقال:كناخبول وهالشي تاكدت منه في اول لليله لي مع حور
سلطان مات ضحك





عندالحريم
سعادنست زعلها مع شريفه وام سعد عشان خاطر بناتها
كانوا في المجلس يتقهون



نور جالسه يم اماني و قالت لهابفرحه:اشلونج مع الحمل
اماني تلمس بطنهافرحانه حيل





بحملها وهي بالخامس قالت:حمدالله زين بس تعبني من كثر مايرافس




نوربضحكه:لا توج شوفي لي صرتي بالسابع والثامن شيسوي اناروعه قطعت بطني






وشاهدعلي سعود كنت اصيح عنده عبالي بولدوكان يهديني ويقول هذاشي طبيعي نور



كانت تكلم وأنتبهت لحور وهي تغمزلأماني وتضحك قالت بنرفزه:ممكن اعرف شي ضحكج





حورتبوس ولدها الي بحضنها قالت بضحكه:لاسلامتج اضحك على نفسي اسكتت بعدين





قالت:ألا اقول نور متى ناوين تجيبون لروعه اخواو اخت
نورعارفه سبب ضحك حور







قالت بثقه:تو الناس وبعدين روعه توها صغيره اناوسعود متفقين اني مااحمل ألاوروعه خمس سنوات ان شالله






اماني بتنهد:بالعكس ياحلو الجهال لي ملو البيت



حوربثقه وهي تحسس بطنها:اي والله ياحلوهم


نوربتقهرحورقالت بضحكه:ياسبحان الله ياحلوهم وانتي تصيحين على حمدلانه مانعج من اكل موانع الحمل




حوربتنهد:كنت غبيه وعلت صوتهاشوي: بس الي قاهرني سعود ليش راضي على خبالج



مابي احمل لين تكبر روعه ألا قولي لين تكبرين انتي
اماني اضحكت





نوربنرفزه:حبيبتي اناوحبيبي متفقين انتي شكو وبعدين سعود عنده دوره طبيه بره




مدتهاسنتين وده ياخذني معاه اناوروعه فشلون احمل واولد وانا بعيده عن امي





الساعه وحده بالليل
بعدماراحوا المعازيم اخذت لها شاور ولبست قميص بنفسجي ربط وفوق الركبه البست فوقه



الروب مشطت شعرها وطلعت لصاله الي بين غرفتهاهي وحمدوغرفة اعيالهم شافت حمد جالس وحاط غرور


بحضنه وسعود متعلق بظهره ويلعب مشت صوبهم قالت ببتسامه:شكل الحبايب مطولين مايبون ينامون




حمدباس بنته وهي تضحك له قال بضحكه:خليهم دامي بسهر معهم




حورتتصنع العصبيه:لاوالله بتسهرمعهم وكملت بدلع:وانا من بيسهرمعاي وجلست على الارض ونكشف عن ساقها






حمدبحب وهوتوينتبه لبسها قال وهويدهده غرورعشان تنام :سعود رح نام واناابوك هونت ماني بسهران معك





حورماتت ضحك ووقفت واخذت سعودالي عصب قالت بدلع:حمودي شوي شوي كسرت ضلوع بنتي




حمدخف يده لان البنت بدت تصيح:بس بس نامي




حورقربت منه وقالت:مراح تنام بالليت جيبها غرفتهم وراحت ولحقهاحمدشايل بنته




بعدساعه
تاكدت انهم ناموا شافت حمد الي يتأمل عياله بحب قالت بفرحه:اخيرا ناموا



حمدبتنهد:فديتهم اثنين وهبلوا فينا بكره لي صاروا عشرش


قاطعته حوروهي توقف وتخصر:لاوالله شنوعشر شقالوا لك قطوه و



حمدوقف وقرب منهاوحط يده على فمها وسده عشان ماتقوم
العيال وسحبهامعاه لغرفتهم لماوصل وخر يده وقال




وهويفصخ ثوبه:حبيبي احمدي ربك ماقلت عشرين



حوربزعل:حمد شكلك معتبرني بس آلة تفريخ لك



حمدمسك يدهاوسحبهامعاه لسريرجلس وجلسهابحضنه قال :حبي شهالكلام انا من حبي لك مابي اعيال ألامنك انتي




حوربدلع:وانابعد احبك بس اخاف من كثرالحمال والولاده يخرب جسمي ومااعجبك




حمدانسدح وسحبهامعاه قال وهويبوس رقبتها:انتي ماتعجبيني ياحور اصلاانا



بحياتي ماعشقت مره كثرك وكمل:خلي عنك الكلام الفاضي
حور ذابت بحضنه وماقدرت تنطق ولاكلمه
{النهايه}

 
 

 

عرض البوم صور حفيدة الألباني   رد مع اقتباس
قديم 21-01-11, 01:43 PM   المشاركة رقم: 18
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Aug 2007
العضوية: 39051
المشاركات: 62
الجنس أنثى
معدل التقييم: نسيمة عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 24

االدولة
البلدMorocco
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
نسيمة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : البنت العنقليزية المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

حلوة كثير

 
 

 

عرض البوم صور نسيمة   رد مع اقتباس
قديم 18-03-11, 12:52 AM   المشاركة رقم: 19
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: May 2010
العضوية: 164904
المشاركات: 4
الجنس أنثى
معدل التقييم: DueK203 عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدBahrain
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
DueK203 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : البنت العنقليزية المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

وهذا حمد من الحين يطق
اذا ما يعرف شي يسال
اكره شي عندي اذا الريل يطق مرته

 
 

 

عرض البوم صور DueK203   رد مع اقتباس
قديم 18-03-11, 02:00 AM   المشاركة رقم: 20
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: May 2010
العضوية: 164904
المشاركات: 4
الجنس أنثى
معدل التقييم: DueK203 عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدBahrain
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
DueK203 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : البنت العنقليزية المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

حمار وغبي
احد يسوي جدي
يا كرهي لرجال من هالنوعية والله لو قدامي جان كفخته
مسكينة حور ما تستاهله

 
 

 

عرض البوم صور DueK203   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
لك في مقامات الغلا دار وقصور ومايسكن قصور الغلا غير غالي, القسم العام للروايات, الكاتبة عاشقة السراب, شبكة ليلاس الثقافية, كاملة
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 06:10 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية