لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 29-07-10, 05:17 AM   المشاركة رقم: 51
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الداعية إلى الله

عضو فخري


البيانات
التسجيل: May 2008
العضوية: 73887
المشاركات: 23,559
الجنس أنثى
معدل التقييم: حفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسي
نقاط التقييم: 6114

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
حفيدة الألباني غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Pink-Girl المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الجزء الثالث والعشرين

بعد آسبوع ..
ببيت أبو غلا ..
كان جوال غلا يدق ..
طالعت بجوالها ..تركي ..
مالها خلق ترد ..دق ثاني ..
غلا: نعم ..
تركي: الله ينعم عليك كان مارديتي ..
غلا: فعلن ليه رديت ..
سكرت بوجهه ..
عصب تركي وقام من مكتبه وطلع لـ بيته ..
طالعت بالشاشه وضحكت ..: بعلمك ياتركي منهي غلا ..اللي تركتها ..
شوي الا بـ دخله فيصل ..
غلا: هلافيصل ..
فيصل وهو يجلس: هلابكـ .. حبيت أدردش معك شوي ..
ابتسمت له: حياكـ ..
فيصل : غلا بما آنك هديتي وأعصابك رآقت على الاسبوع اللي فات تقولين لي وش اللي صار بينك وبين تركي بالضبط ؟
غلا:آممممم .. شوف كان فيه واحد يدق .. دايم .. ماكنت اعطيه وجهه وربي .. آهم حاجه صار يدق كل مره أكثر من اللي قبل ..
فيصل : وليه ماقلتي لـ تركي ..
غلا: ماقدرت خفت .. وعلى بالي بيبطل .. وبعدين لما شفته تمادى عطيت تركي الجوال على آنه يرد ورد وسوى نفسه بنت .. آهم شي قبل اسبوعين دق الباب طيب وعطى رآآآآعي محل حق توصيل هدايا ووصله لنا شخص .. وكان فيها ساعه وكلام مكتوب غلا شوفي شتحت السرير.. عاد دق على الجوال وقال كلام كذا .. وعاد شاف تركي اللي موجود وطلعت بلاوي يافيصل والله عمري وحياتي مادري عنها( حطت يدها على فمها تكتم شهقتها )..
فيصل يمسح دموعها: لاتبكين ياعيوني ..
غلا: قهررني ليه يصدق ؟ ماعرف غلا .. وآخلاقها .. والله مااسامحه ..
فيصل: خلاص ياغلا وأنا اخوك لاتبكين ..
مسحت دموعها: ماعليك مني .. أنت وش راح تسوي بـ سالفتك مع شوق ..
فيصل بحيرة : أنتي عارفه أني آموت بـ شوق .. بس ماني متقبل فكرة واحد غيري حياتها ..
غلا: يافيصل عمها زوجها غيابي
فيصل: أدري .. لاكن صعب هي كانت لي وحدي .. مفروض ماأحد يشوفها ولايدري عنها غيري .. آنا آغار عليها .. الحين شوفي ماني مرتاح وهي عايشه ببيت خالها .. لان عيال خالته أكيد هناك .. كانت هنا كنت مرتاح أراقب أخبارها من بعيد لـ بعيد .. لا كن الحين حتى لو كلمت أخوها عبدالاله صعب أسئله ..
غلا: ترآ شوق مسوية أضراب عن الزواج وتقدم لها اثنين ..
عقد حواجبه: خير أن شاء الله .. وش يبون بها
غلا: فيصل شوق حلوه وصغيره شي ضروري يتقدمون لها ..
فيصل: لا شوق أن ماكانت لـ فيصل ماهي لـ غيره ..
غلا: فيصل شوق رافضه الزواج تدري تقدم لها مشعل أخو مشاعل وصديق خالها الروح بالروح .. وخالها لو يطلب عيونها تعطيه بس رفضت طلبه .. وأمها زعلت عليها ..وعاآآآآآدي مشت الامور .. وتقدم لها عناد مرآ رهيب وفضتهـ ..
فيصل: هي تحبي ..
غلا: لانه تحبك تقول تبي لك وحده بـ مستواك .. تبي لك ماتزوجت ولاشي .. تبي لكـ وحده تليق فيك ..
فيصل بـ عناد: سلمي عليه وقولي لها يقولك فيصل.. مابيبك الا آنتي ..أنا ماستنيتها سبع سنوات وتجي عشان واحد مايخاف ربه تتركني بكل سهوله .. ليه عاندت .. وزعلت الكل عشان ماأتزوج وانستنيتها والحين تقولي لا ماأبيك .. بلغيها على لساني ماهو بـ جاي بعون الله العطله الا وهي بوسط بيتي ..
ابتسمت غلا: ياهوووو والله خطير يافصول ..
فيصل: هي ماتدري عن مصلحتها .. قولي لها هالكلام .. فوضى الدنيا .. أنا أبيها وهي مطلقه عندها أعترض ..بروح أخطبها على العيد أن عافنا ربي وتبيني أستنها شهر شهرين ماعندي مانع بس أملك عليها واضمنها أنها ملكي .. هذا أهم شي عندي ..
غلا: الله يوفقكم بس هي رافضه الزواج ...أخاف ترفض ..
فيصل: أنا فيصل .. وشوق عارفن كيف أروضها ..

 
 

 

عرض البوم صور حفيدة الألباني   رد مع اقتباس
قديم 29-07-10, 05:19 AM   المشاركة رقم: 52
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الداعية إلى الله

عضو فخري


البيانات
التسجيل: May 2008
العضوية: 73887
المشاركات: 23,559
الجنس أنثى
معدل التقييم: حفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسي
نقاط التقييم: 6114

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
حفيدة الألباني غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Pink-Girl المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

ابتسمت له غلا ..
المغرب ..
سعود: والله تحت تركي وبيي يشوفك ؟
غلا: بسم الله الساعه2 دق وهو بالرياض والحين هنا ..
سعود: هههههههه توه واصل يبي يشوفك
غلا : لحظه بـ غير ملابسي وأجي ..
بالمجلس ..
دخلت غلا وكان تركي وحده ..
غلا: سلام ..
تركي كان جالس: وعليكم السلام ..
وقفت عند الباب: بغيت شي ؟
تركي:أكيد مو جاي من الرياض لـ هنا الاعشان أخذك معي ..
غلا: وبعدين ..
تركي: ولاقبلين ..
غلا: ماراح ارجع الحين
تركي قام : بجد متى أن شاء الله ..
غلا: مدري .. أهم شي مالي خلق أرجع للرياض ..
تركي: ومتى لك خلق ترجعين ؟
غلا هزت أكتافها بـ معنى ماأدري .. طالعها تركي غريبه ماتبكي ولاهي منهاره .. تأقلمت مع الوضع عادي .. !
غلا بشبه ابتسامه: أنت مو معرس .. يعني مفروض الحين تجهز لـ عرسك .. وتأثث البيت حقها ..
تركي: مهتمه لي يعني وانا معرس .. مالك فيني شي .. وبعدين البيت جاهز مايحتاج ..
غلا: وقصدك بتسكن ببيتك أنت وهيه
تركي حز بـ خاطره تقول بيتك .. : بيتي ؟
غلا: أكيد بيتك .. وبيت بنت عمك الله يخليكم لـ بعض ولايفرق شملكم ..
طالعها تركي بقوه تدعي له : الحين يقالي من قلبك ..
غلا: هههههه بجد أنك شي .. ترآ عادي وأقل من عادي زواجك .. شي بديهي شمل المحبين يلتمل ..
تركي كشف خافي نفسه: محبين .. لايكثر .. ماتدرين على خافي القلوب ..
طالعته غلا: عموما .. بروح لـ غرفتي ..
تركي: جهزي نفسك عشان نروح للرياض ..
غلا : اتكلم عربي على ماعتقد .. سفر ماني بـ مسافره معك ..
دخل سعود .. وخرت غلا عن الباب ..
سعود مبتسم: قطعت حديثكم ..
غلا: لا .. اصلن الحين طالعه ..
تركي : ماخلصنا كلامنا ..
غلا: أنا خلصت ..
سعود: هدو الوضع شوي ..
طلعت غلا .. وتركي عصب ..
سعود: اجلس الحين نتقهوى والوالد بعد شوي بيجي ..
جلس تركي ..
.
.
.
ببيت أبو ريوف ..
ريوف: ياليل مامليتوا يمه ..
أمها: شوفي وافقي فلشتيني .. كل البنات أعرسوا ..
ريوف: ياليل .. يمه قصدك أهلنا لانهم يعرسون بدري ..
أمها: بنجلط منك .. وافقي والا والله لازعل عليك ..
ريوف: يمه ليه ؟ مالي رغبه بالعرس افهموا بعدني والله صغيره ..
أمها: علمتك باللي عندي ..
ريوف: طيب شو اسمه ؟
ابتسمت امها : اسمه راكان .. ولد جيرانا اللي كانوا ساكنين بجنبنا ونقلوا لـ حايل ..
ريوف: اها .. طيب ورى مايعرس من بنات حايل والله أنهم يهبلون ..
أمها: عاد هو طلبك والحين توه متعين .. وقال لامه تخطبك له .. وعاد كلمتني ..
ريوف: شقلتي لها ؟
أمها: قلت بشاور ريوف .. وراكان ماينرد .. وأبوك مقتنع فيه .. لانه عارفه وعارف أبوه .. وكفايه أنهم كانوا نعم الجيران ..
ريوف: يعني أبوي يدري ..
أمها: أكيد قلت له ..
ريوف: يمه الحين بكمل دراستي وتالي ان كتب اتزوج ..
أمها زعلت: أجل لاتكلميني ..
ريوف: يمممممممممممممه..
أمها : ووجعه .. روحي عني ..
قامت ريوف عن امها .. عارفه ممكن ترميها باي شي عندها ..
.
.

 
 

 

عرض البوم صور حفيدة الألباني   رد مع اقتباس
قديم 29-07-10, 05:20 AM   المشاركة رقم: 53
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الداعية إلى الله

عضو فخري


البيانات
التسجيل: May 2008
العضوية: 73887
المشاركات: 23,559
الجنس أنثى
معدل التقييم: حفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسي
نقاط التقييم: 6114

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
حفيدة الألباني غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Pink-Girl المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

.
.
بالرياض ..
ببيت سلطان ..
كان سلطان يهمز رجول آمه ويسولف معها .. شوي الابدخله البنات ..
شوق: هلاآآآ خالوا ..
ريم: خالوآآآ هنا ..
سلطان: قاعد مع ميمتي .. وينك ياشوق عن الغدا ؟
شوق: ابد كان عندي محاضره الساعه2 أنا وميشو قعدنا الين خلصت وتلاقينا بالكفتريا وتغدينا هناك ..
سلطان : اها ..
دخلت مشاعل ومعها معاذ: آآآآآآآخ عضني يابنـات ..
رفعت راسها وشافت سلطان ..انحرجت وسكتت ..
أم سلطان: ههههههه وين عضك ..
مشاعل :هنا ..
قعد يضحك معاذ واسنانه تدنن ..
ضحك سلطان وريم وشوق ..
ريم: ههههههه دوب .. ليه تسوي كذا ؟ مشاعل الحين زعلت .. ولاراح تكلمك ..
زعل معاذ ومحط راسه تحت حلق مشاعل ..
مشاعل: ياااااااحياتي لاتزعل .. ريم دوبا .. بس لاتبكي ..
ريم: أوخسسسسسسس زعل .. صاير نعوم ..
شوق: هههههههههههههههه ميشو دلعته ..
قام سلطان.: معاذ هاتيك ..أنا خالو ..
تمسك بـ مشاعل أكثر ..دنق سلطان راسه وقرب حيل لمشاعل ..
سلطان: تعال نروح البقاله ..
مشاعل حاسه بحراره: يله روح مع خالو .. وجيب لي ايس كريم ..
طالعها معاذ ..
سلطان: هاتيك .. نروح ونجيب حلاوا لـ مشاعل ..
طاح بحضن خاله ..
سلطان: بنطلع نجيب أغراض شوي وتالي نرد .. تبون شي ..
مشاعل سمعت ريم تبي شيبسات: ايه جيب شيسات وحلويات ..
سلطان: أن شاء الله ..
طلع سلطان ومعه معاذ ..
.
.
.
ببيت جد عهد ..
كانوا جالسين العصر وقهوه وسوالف وضحك .. شوي دق جوال جد عهد ..
جد عهد: الو .. وعليكم السلام .. معك جده .. ها .. صار عليه شي .. الحين بجيكم .. مايرد أبوه .. مسافر .. خلاص الحين بجي .. أنت متأكد أنه طيب .. بحفظ الله ..
سكر جواله .. ,اخذ عكازه وقام ..
جده عهد: شفيك ؟
جد عهد: خالد مكلمني صديقه ويقول صدموا .....
أم خالد: يممممممممممه ولدي .. صار له شي ..
جد عهد: لايابنتي الحمدلله .. وحتى صديقه كلمني توه ..
بكت أمه وخالاته ..
جده عهد: كلمنا لاوصلت ..
أخذ السواق وطلع ..
.
.
.
ببيت سلطان ..
كان سلطان توه داخل مع معاذ ..
عليا : أنت لازم تفقر خالك ..
سلطان نزل معاذ: عليا لاتزعلين معاذ ..
عليا: الولد ذا صار كأنه ولد مشاعل وولدك ..
سلطان وهو يعطي الخدم الاكياس : هو ولدي ..
ابتسمت أخته بحب لـ هالاخو .. طيبه .. حب .. عيالهم كأنهم عياله .. عمره مارفع صوته عليهم .. ولاقال لهم شي ..الله لايحرمني منك ياسلطان..
جلس سلطان : أجل وين القهوه ؟
عليا: يابعدهم ماطلبت شي .. راحت للمطبخ تجيبها وتنادي امها والبنات ..
مشاعل تهمس لـ ريم : بلا دلاخه تنزلين اليوم .. خلاص ماباقي شي على العرس والملكه ..
ريم: هههههههههه في عينك دلخه .. عندي بكره اختبار ..
مشاعل: بلاقلق .. وبعدين ماذكرتي ؟
ريم: الا .. بس أنا خايفه حبيتي معدل وااااااااع
مشاعل: احياء صوآآآح
ريم: ايه .. وكل الرسمات معنا ..
مشاعل : وجع ..معاذ تعالي حبيبي كل آيس كريم معي ..خل هالخبله ..
ريم: ههههههههههه
قعدت مشاعل تأكل هي ومعاذ ..وسلطان يسرق النظر لهم كل دقيقه .. وعلى كل وجهه ضحكه مرسومه ..
.
.
.
ببيت جد عهد ..
أم عهد: عهد قومي ..
عهد: هايمه .. خليني أنوم مانمت ..
أمها صوتها متغير : ياعهد قومي ..
حطت المخده تحت راسها وطالعت أمها: يمه شفيك ؟
أمها: قومي غسلي وجهك ..
جلست عهد وهي تبعد شعرها عن وجهها: يمه شفيه؟ أحد صار له شي ؟
أمها: يوووه ياعهد ياكثر اسئلتك ..
طلعت أمها .. قامت عهد من السرير وغسلت وجهها .. ونزلت للصاله ..
عهد: شفيكم وجيهكم فيها شي.. احد صار له شي ؟
دخل جدها وخالد .. وخالد شكله مبهذل ..
أم خالد : يمممممممه ولدي ..
قامته له وضمته ..
خالد: يمه شوفيني والله مافيني شي ..
قاموا خالاته وجدته يسلمون ليهم ..
أم عهد: يابعد عيني سلامتك ..
خالد: الله يسلمك .. الحمدلله شوفوني الحين طيب ..
عهد كانت تطالع .. الصدمه لجمتها .. يعني خالد صار له حادث .. يمه ..
جلس خالد وآمه بجنبه تتفقده ..
خالد يضحك: ههههههههه يمه مافيني شي والله ..
أم عهد تهمس لبنته: سلمي على رجلك وتحمدي له بالسلامه..
عهد كانت تطالع أمها مفهيه..
أم عهد: بنت سمعتيني ..
قامت عهد من مكانها .. وهي ترجف من الخوف .. يالله لو صار لـ خالد شي .. والله كنت بموت ..
خالد آخذ بخاطرهـ كثير من هالحركه ..
قامت آم عهد وخالتها لـ غرفتها ..
لقوها تبكي وضامه نفسها ..
أمها: عهد شفيك ؟
مادرت ..
خالتها: عهدوه .. شفيك ماما ؟
عهد : الله يخليكم خلوني بروحي ..
نزلت خالتها وأمها ..وقوا خالد طالع ..
خالد : بروح لـ بيتي..
خالته: تعال قبل أبيك ..
أخذته خالته معها ..
خالته غاده: خالد روح لـ عهد ..
خالد صد: لا .. حتى الحمدلله على السلامه ماقالتها ..
خالته : قاعده تبكي عندك خبر ..
خالد طالع خالته: مو علي ..
خالته: خالد يعني على مين بالله ..
خالد: عهد قاسيه .. قاسيه ..
خالته: طيب كلمها الحين .. صدقني خافت عليك ..
خالد: ايه هين ..
خالته: ايه احسن ضيع هالفرصه من يدك .. وبعدين تعال قول كلموها ..
ضحك على اسلوب خالته ..
خالته ضربته على خفيف :لاتضحك ..
خالد: بطلع لها والله أني مشتاقن لها حيل .. والود ودي أخطفها وأوديها لـ مكان مابه غيري وغيرها .. والله أني لاحرم الخلق عليها حتى تطيح اللي بـ راسها ..
خالته:ههههههههههههههههه أقطع أبو الرومنسيه ..
خالد: شوفي عهد أن ماعقلت والله ياخاله وقولي قالها خالد لاأخذها بالطيب بالقوه بس صابر عليها .. الى الان ..ولاأبي اسوي مشاكل بالعايله ويكون سببها أنا وعهد ..
خالته: الله يستر منكم ..روح لها ..
طلع خالد ..
أول مافتح الغرفه .. لاقها ضامها نفسه وتبكي.. دخل و
ضمها لصدره خالد: عهد أنا خالد حبيبكـ ..
ضمها لصدره أكثر واكثر .. عهد كانت تبي تتأكد أنه زين .. أنه حيي أنه آمامهـ ..ضمها لصدره يكذب كل شك راودها .. اللي استسلمت لحضنه ..
عهد وخرت عن حضنه: أنت زين ؟(تلمس وجهه) ماصار لك شي .. تحس بشي ..
خالد حط يده على كفها اللي حاطته على خده: الحمدلله شوفيني حتى ماتركني خويي طارق الا لما رحت للمستشفى ..
رجعت لـ حضنه : آآآوف خفت عليك .. ليه تسرع ..
خالد: قدر ..
عهد: أدري .. بس فيه مسببات .. انت تحب السرعه .. أنت حياتك كلها غلط ×غلط ..
خالد: طيب تعالي معي وعدليها .. وآصير لك من يمينك لـ يسارك .. بس خليك معي .. لاتحرمينا زود من بعض .. آضناني الفراق ياعهد ..

مشتاق ومضنيني الفراق
يا عيونها خذي من عيوني تعب
واعطيني من جفنك فتور
وابكي علي لو بالكذب
مليت بك طبع الغرور
يا عيونها مشتاق
وللدمع مع جفني عناق
مشتاق ومضنيني الفراق
يا اجمل الخود
كنت الامل وانتي الوعود
وهجرني من هجرتيني دفا بيتي وانا فبرد الشتا موعود
ايا مسكين يا قلبي انا ماشي وهو يلتقت لك عود
ايا مسكينه يا روحي تحب اللي يعذبها و يزيد صدود
وحشتيني
كثر ما خانني هذا الزمن واكثر وحشتيني
احبك حب اكبر حيل من كلمة احبك واسألي عيني
يا اقرب من نظر عيني لعيني
يا ابعد من حنانك عن حنيني
امانه كيف تنسيني
وانا من ليلة التوديع الين الحين
احس ايديك بايديني

سكتت لانها كانت محتاجه لـ حضنه .. كانت تعبانه كثر تعب خالد ويمكن زود ..
خالد يبوسها على خدها: وحشتيني ..
.
.
.

 
 

 

عرض البوم صور حفيدة الألباني   رد مع اقتباس
قديم 29-07-10, 05:22 AM   المشاركة رقم: 54
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الداعية إلى الله

عضو فخري


البيانات
التسجيل: May 2008
العضوية: 73887
المشاركات: 23,559
الجنس أنثى
معدل التقييم: حفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسي
نقاط التقييم: 6114

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
حفيدة الألباني غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Pink-Girl المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

.
ببيت أبو نواف ..
تركي: ياعمي العرس مافيه شي ..
أبونواف: أنا أدري مافيه شي .. لاكن ليه تمد يدك على غلا.. وليه مامر سبع شهور على عرسكم الا وانت معرس ..
تركي: نصيب ..
أبو نواف: وبنتي ..
تركي:بـ عيوني .. أنا أبيها .. ماهو معناها أني تزوجت بنت عمي يعني خلاص غلا .. لا غلا الاولى وهي أم ولدي ومالي غناه عنها ..
أبو نواف : غلا اللي تقوله بيمشي ..
تركي: ياعم أنت عارفن باللي بـ راس غلا ..
أبو نواف: ادري .. لاكن اللي سويته ماهو بهين .. وأنت ضربتها ..
سكت تركي ..
أبو نواف : الحين بروح أكلم غلا على مايجهز العشا ..
تركي: بمشي ..
أبو نواف: الظاهر ياتركي بايع نسبتنا مره .. حتى الجلسه يالله جالس
وقف تركي بسرعه مع وقفه أبو نواف وسلم على راسه : لا والله ياعم .. أن نسبكم يشرف .. وأني لو أخذت غير غلا آيش ماني بلاقي زيها
أبو نواف: الله يشرف مقدراك .. اجل أقعد تعشى معنا .. وعين من الله خير ..
تركي ابتسم : أن شاء الله .. بس كلم غلا لي ..
.
.
.
بالصاله ..
أبو نواف: يابنتي .. والله أني عجزت فيك ..
غلا: يبه لاتزعل مني ..بس رجعه ماني راجعه الين ماتهدى أعصابي تماما .. وهو خله يلتهي بعرسه ويفكنا ..
أبوها: الله يصلحكم .. هو هناك يقول الاترجعين معه ..
غلا: تركي من يومه راعي حب تملك .. خلاص أخذ بنت عمه ..
أبوها: يقول لو أخذ غير أيش مايغنونه عنك ..
غلا: دايم كذا كلامه ..خله يبه يروح ..
.
.
.
بالرياض ..
ببيت جد عهد ..
خالد كان معصب: وبعدين معك ؟
عهد: اطللللللللللللع برآ ..
خالد: بطلع ياعهد .. بس أنتي اللي بعتي ..
عهد: زين أنك أحترمت نفسك وبتطلق ..
خالد :والله ماأطلق .. لو ايش .. خليك كذا ..
عهد: خالد برآ .. وطلاق أن ماطلقت تسمع بالخلع يمدحونها لاشكالك
سحب خالد شماغه ونزل ..
خالته غاده: خالد بسم الله شفيك ؟
خالد : والله بنت اختك ذي لو ماعقلت لاجرها من شعرها لبيتي .. والله
خالته غاده: طيب شصار ؟
خالد: أقولها خلي نرجع .. تقول لا .. أنسى .. طلقني ..
خالته غاده:اصبر عليها ..
خالد: عهد مايبي لها صبر .. لو هي مش حامل كان أخذتها غصب طيب .. بس الحمل مبعدني عنها ..
خالته كانت تطالعه ..
خالد: بطلع .. بروح بيتي ..
طلع ..
طلعت خالتهم لـ عهد ..
لاقتها تبكي ..
خالتها غاده : شفيكم ؟ليه ياعهد ماتعطين خالد فرصه ؟ والله يحبك .. وأنتي تموتين فيه
عهد: لا ماأحبه ..
خالتها: لاتقولين وتكذبين قلبك .. عهد لما دريتي أن صار له حادث خفتي وبكيتي وكل شي باين .. يابنتي طول التغلي مالها لزمه ..
عهد: اتغلى على خالد .. خالتي لو خانك زوجك راح ترجعين له ؟
خالتها: شوفي بأدبه .. وبرجع له عشان عيالي .. أجل أتطلق وأخلي عيالي يتشتتون بسبب نزوه ..
عهد: مالي شغل .. خليه يطلقني الغبي ..
خالتها: الله يصلحكم ..
.
.
.
ببيت سلطان ..
غير سلطان ملابسه وراح للغرفه الثانيه ..
كانت مشاعل توها داخله صكت فيه : سوري ..
سكت ماقال شي ..
طالعته مشاعل ودخلت لداخل الغرفه ..
.
.
.
بالشرقيه
ببيت أبو نواف ..
بعد العشا ..
سعود: نجود سلمتى على عمك ؟
نجود: سعود مسخن تونا قبل شوي داخلين سوآ ..بطلع فوق قبل مايجي فيصل موعد رجعته هو ونوف
سعود: هههههه نسيت ..أوك .. أهم شي غلا تركي يبيك ..
قامت غلا .. وشافت فيصل ونوف توهم داخلين ..
غلا: هلا والله ..
فيصل: هلا غلو ..
غلا:فيصل تركي بالمجلس .. ويقول أروح معه ..
فيصل مسك يدها ودخلوا للصاله الداخليه ..
فيصل : تبين تروحين ؟
غلا: لا
فيصل: ليه خايفه ؟
غلا: تركي سخيف .. أكيد راح يقنع ابوي
فيصل: ماعليك منه .. أبوي ماهو بجابرك على شي يالدلوعه ..
ابتسمت غلا : يقول أروح له المجلس ؟
فيصل: أروح معك ؟
غلا:ايه ..
مسك يدها وقومها وياه ..
بالمجلس ..
اخذ أبو نواف فيصل معه .. عارف ولده هوآآآآع ..
تركي: الحين بسافر لاكن الاسبوع الجاي بأخذك معي ولاعذر أسمع ..
غلا ترفع حاجب: متى عرسك ؟
تركي تكتف: يوم الخميس هذا..
غلا: اها ..
تركي انقهر منها ولاكأن الامر هامها بشي ..طلع من جيبه فلوس وقرب منها ..
غلا: خير وش ذا ؟
تركي يمسك يدها: تصرفين على نفسك .. أو شرايك يعني تقعدين عاله على ابوك ..
حطت فلوسه بجيبه العلوي: خلها لك .. عن اذنك ..
جات بتطلع مسكته يده: خذي الفلوس ..
غلا: شوف لو احتجت فلوس لو بقولك ذيك الساعه .. أوك .. الحين بروح أخذ علاجي وانوم ..
تركي :وبعدين بتزعليني كذا .. خلينا الين الاسبوع الجاي .. لاتخليني أخذك بكره
غلا: مابهـ شي غريب عليك ..
تركي: زين عارفه ..
غلا : افا عليك ..
تركي: بالله ليه واثقه بنفسك لهالدرجه ؟
غلا: لاني أطهر وأنقى من بياض الثوب اللي عليك .. وأطهر من الطهر ذاته .. لو عذربت وقلت اللي قلت ..
طالعها تركي تتكلم بثقه ..
غلا: عن اذنك ..
تركي: موعدنا بكره ..
غلا خافت من داخلها بس من برآ لا: ماراح تطلع الحين ..
تركي مسك خدها: بكره أشوفك .. شوفي لي درب ..
طلعت معه ..توصله للباب ..
.
.
.

 
 

 

عرض البوم صور حفيدة الألباني   رد مع اقتباس
قديم 29-07-10, 05:27 AM   المشاركة رقم: 55
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الداعية إلى الله

عضو فخري


البيانات
التسجيل: May 2008
العضوية: 73887
المشاركات: 23,559
الجنس أنثى
معدل التقييم: حفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسيحفيدة الألباني عضو ماسي
نقاط التقييم: 6114

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
حفيدة الألباني غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Pink-Girl المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

.
.
ببيت نايف ..
نايف: يمه بدخل لها ..
أمه :لا ياحبيبي .. ماأنت داخل ..
راحت امه لـ غرفتها ..
طالع نايف وتردد كثير قبل مايدخل ..
مشى بخطوات ماهي واثقه يم غرفتهم .. حط يده على مقبض الباب .. تشجع وفتحه ..دخل لـ داخل لقى الغرفه ظلما بس النورالابجوره على خفيف ..
سحب له كرسي وجلس يناظرها كانت نايمه .. بس ذابله .. تردد كثير عشان يلمسها .. حط يده عن طرف فراشها وأكتفى بمشاهدتها ..
جلس يناظرها .. ويلمس يدها ووجهها وهي ولاهي حاسه بعمرها عشان العلاجات حقت الحمل ..
يا ليل لو كان لك لسان ٍ تكلم
خبّر حبيبي شي مقدر أقوله
اني عشانه.. أسهرك وأتالم
أرجي وصال اللي تمنيت أطوله

سمع آذآن الفجر قام بسرعه أكيد آمه بتصحى الحين ..
باسها على خدودها ويدها وطلع ..
وهو مبتسم ..
طلع للدور الثاني ولقى سمر ..
سمر: وينك ؟
نايف: أنا
سمر: لا اللي جنبك .. اكيد أنت
نايف: تراك معطيه نفسك فوق حجمك ..
سمرقامت له : نايف ..
نايف: بعدي عني لانك قرف .. اللي ببطنك سشويتي فيه ؟
سمر : أوووووووف أنت شفيك ؟ خلاص آنسى
نايف: اللي فيني ياقليله الادب أنت أنك سلمتي نفسك وعرضك لـ واحد مايخاف ربه ..
سمر: كنت عندها ..
نايف : اسمها دانه .. وبعدين مالك شغل .. بعدي هناك بروح اصلي ..
أخذ شماغه وحط عطر وهي تطالعه ..
نايف: خير ..
سمر: عطني اهتمام شوي ..
نايف: فيك مرض .. أشك بعقلك .. الرجال منا وش يبي .. غير وحده طاهرهـ .. وهالشي للأسف مهو بـ فيك ..
مسكت يده ..
فك يدها وطلع من الغرفه ..
سمر: تبي أجهض الجنين اجهضه بس حبني ..نايف خلاص والله أنفذ هالشي ..
طالعها وكمل طريقه ..
.
.
.
الصباح ..
ببيت سلطان ..
سلطان يسلم على يد أمه : بسافر لـ جده .. كلها يومين وارجع ..
أمه : الله يحفظك ياضناي .. ويردك بالسلامه ..
سلم على خواته وطلع ..
نزلت مشاعل ولقت عمتها وعليا راحت تكمل نومها .. وأم شوق مع أمها ..
مشاعل: صباح الخير ..
الكل: صباح النور ..
عمتها: ماعندك جامعه ..
مشاعل: لا اليوم ماعندي ..
عمتها: الله يحفظه ..
مشاعل : مين ؟
عمتها: سلطان سافر لـ جده ..
سكتت مشاعل شوي .. عشان ماأحد يحس ..
وتالي قامت للمطبخ ..
انقهرت منه .. يعني يعطيها خبر على الاقل ..خير يحرجها ..
.
.
.
بالشرقيه ..
ببيت أبو نواف ..
نواف: وأنا أخوك اللي يريحك سويه ..
غلا: ماأبي ارجع معه ..
نواف: براحتك .. هو كلمني وقال خل غلا ترجع ..
غلا: تعرفني يانواف ماعمري رفضت لك طلب .. بس أعذرني هالمره..
طلع نواف لبيته .. عقب مابلغ تركي ..
بالمجلس ..
تركي بعناد : أبيهاترجع معي الليله ..
أبو نواف: ياتركي ماني بـ جابر غلا على شي ماتبيه .. خلها الين ماتهدى .. والله ماحسبتها بتعديها .. لاكن حظك ..
تركي : آشلون ..
أبو نواف: أنت تعرف البنات وحتى الحريم الكبار لو مشكله صغيره ودني بيت أهلي وطلقني لاكن غلا سكتت .. وصبرت ولها عليك تصبر
تركي بعناد وهو يتذكر عنادها : ياعم أنا بسافر لابها الاربعاء الفجر وبرجع الجمعه وتالي بعدها باسبوع بسافر مكه مهمه عمل يعني تعب علي .. وهي بترجع بترجع ..
أبونواف: كلمها أخوها وكلمتها ماهي راضيه ..
تركي: شوف ياعم أنا ماتزوجت على غلا كذا .. أنا ماتزوجت الا لـ غرض .. غلا خانت الامانه ..
قاطعه أبو نواف: تركي وش تقول ؟
تركي: ياعم بنتك كانت تكلم واحد .. ولها علاقه معه .. وهالشي اثبته اشياء كثيره ..
ظلمت الدنيا بوجهه أبو نواف ..
تركي: المشكله متى عرفت هالسالفه لما جات هديه للبيت .. ولقيت اشياء تفشل ..
قام أبو نواف وهو مايشوف الدنيا قدامه من العصبيه ..
راح للصاله مالقى أحد ..
أم نواف كانت مأخذها لها قيلوله .. ونوف وفيصل بالمستشفى ..وسعود بشغله .. ونجود بغرفتها ..
تالي راح للمطبخ حط سكين على الناروخلاها وطلع لـ غرفه غلا لاقها على جوالها ..
أبوها: تسودين وجهي ..
غلا نزلت الجوال: شفيه ؟
قرب لها أبوها ومسكها من شعرها حتى طاحت من السرير : ليه تسودين وجهي ..تكلمين .. ليييييييييه ؟
غلا :وربي ماكلمت وربي
أبوها يجرها مع يدها وشعرهاوبعصبيه : أوووووص ولاكلمه ..فضحتينا وسوديتي وجهينا ..
غلا: لالالالا يبه وربي ماهو با أنا اللي تسوي كذا .. والله ماهو باأنا ..
أبوها وقفها:خذي عباتك وشيلتك بسرعة ..
دفها : بسرررررررررررررررعة ..
أخذت عبايتها وشنطتها ..
أبوها: حطي جوالك فيها
حطت الجوال بالشنطه ..
أبوها وهو يلوي يدها باقوى ماعطاها ربي : لاأنتي بنتي ولاأعرفك ولاتعرفيني .. أنا بري منك لـ يوم الدين .. بنتي ماتخون الامانه ..أنت ماعندي الانوف ..
غلا دمعت عيونها من الالم والقهر: يببببببه الله يخليك ..لاتظلمني ..
رماها أبوها على الارض ونزل عقاله : التربيه الحين بتجيك ..
حطت يدها على بطنها: لالالالا يبه الله يخليك ..
مااهتم لها ولالـ بكاها .. ولارجائها ..ولاللي ببطنها .. كل جزء طاله من جسدها ضربه بالعقال ..
دخلت نجود .. كانت بتسولف مع غلا .. لان غرفتها ماهي قريبه من غلا .. وأبو غلا كان راد الباب لاخره ..
نجودحطت يدها على فمها: لالالالالالالالالا
عمها: أطلعييييي برآ ..
رحات نجود لام غلا ..
نجود: خاااااااالتتتتتتتتتتتتتتتتتي ..
ام غلا: نجود شفيك ؟
نجود ترجف: غلا .. عمي عمي يضربها ..
فزت أم غلا: يؤ انهبل ..
نجود: بسررعه غلا عند رجوله .. وأنفها ينزف ..
طلعت أم غلا من الغرفه بسرعه ..فتحت باب غرفه بنتها ..
دفت أبو غلا ..: ياللي ماتخاف ربك ؟
أبو غلا: ابدعي هناك والا والله مايصير طيب ..
دف أمها وسحب غلا من شعرها .. اللي كانت خلاص تبي هاللحظه بس أحد يبعد أبوها عنها .. وتلقط أنفاسها وتموت بعدها .. كانت أمنيه ..
دخل فيصل ونوف ..
فيصل يضحك : هههههه أقولك تكرفست وطاحت رحمتها ..
نوف: ههههههه أ.........
فيصل قاطعها وعينه على الدرج : يببببببببببببه ..
ركض ورمى البالطو حق المستشفى وكل أغراضه : بعد عنها .. حرام عليكم .. ليه يمه ماتبعدينه ؟
راح أبو غلا للمطبخ ..
سحب غلا ليمه ..مسك فيصل ووجهها .. دم كله ..
غلا: فيصل ظلمني أبوي والله ظلمني ..
فيصل: عرف السالفه .. الله لايوفقك ياتركي .. زين لابسه عباتك تعالى نروح للمستشفى..
جا أبوهم من المطبخ وبيده سكين ..وبسرعه فضيعه سكر السكينه والمكان الحاد والحار بيد غلا ..
غلا تبكي بحرقه:لالالالالالالالالالالالالالالالا
فيصل سحب غلا من يد أبوه : يبببببببببببببببببه حرام عليك ..
أبوه: أبععععععععععععععععععد يافيصل ..
سحب فيصل السكينه اللي لصقت بيد غلا ولحمها من داخل اليد ..وأحرقته حتى لصقت هو الثاني ..
أبوهم الرحمه انمسحت من قلبه: انقلعي برآآآآآ..
فيصل صارخ : خير يبه .. ماأنت واثق بتربيتك ؟
أبوه بعصبيه: شوف والله أن مابعدت عن طريقي ياأمك أنها ماتجلس على ذمتي لو دقيقه ..
غلا مسكت يد فيصل: تكفى الا أمي .. خلاااااااص يافيصل .. بروح الحين ..
فكت يد أخوها .. وهي ماعاد فيها حيل ..
أمهم جلست على الدرج .. ماهي قادره تتحمل اللي قاعد يصير ..
فيصل شد بيده على الثانيه ..
غلا : لاتشيل همي .. عادي .. أهم شي أنت روح المستشفى .. وشوف يدك ..
لمعت عيون فيصل .. وهو يطالع أبوه يدخل ..: انقلعي برآ رجلك ينتظرك .. ولا عاد أشوفك .. لا أنتي بنتي ولاأعرفك ..
طالعت باأبوها: والله ظلمتني ..
جت نوف بتساعدها ..
أبوهم: لاتلمسينها .. أنا برئ منها ليوم الدين ..
نوف: بس بساعدها ..
أبوهم: لو لمستيها أو ساعدتيها أمك تحرم علي ..
غلا يالله تتكلم : نوف خلاص ..
عدلت عبابتها .. والحرقه اللي بقلبها .. اكثر كثير من الحرقه اللي بيدها واللحم الممزق اللي ينزف ببطئ ..
طلعت من بيتهم .. وهي بدل الدموع تنزف دم ..
ركبت السيارة ..
تركي: وين شنطتك ؟
غلا قد ماتقدر تتمالك نفسها: مالك شغل ..
طالعها تركي شوي وسكت ..
حرك سيارته من قدام بيت أبو غلا ..
كانت متكتفه ولاشي يبان منها حتى يدينها اللي تحرقها وأنفها وفمها اللي ينزفوا .. وظهرها مسنتدها على مرتبه سيارة تركي المريحه موتـ ..

نزفـ جرح ..
نزفـ آلمـ ..
نزفـ قهر ..
مـلامح ـــي اج ـروح وش منك يشفيني !!
.
.
.

 
 

 

عرض البوم صور حفيدة الألباني   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة وحيده و أهلي كثيرين, ليلاس, الغلا مستور, القسم العام للقصص و الروايات, اصحابي, اهلي كثيرين, وحديث, وحشني, وحشني شوف أحابي و ربعي و الغلا مستور كاملة, قصه مكتملة
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 07:48 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية