لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-11-09, 09:24 PM   المشاركة رقم: 56
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
✿ باذِخَةُ الْعَطَاءْ ✿


البيانات
التسجيل: Jun 2009
العضوية: 146680
المشاركات: 19,408
الجنس أنثى
معدل التقييم: ΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسي
نقاط التقييم: 4020

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
ΑĽžαεяαђ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ΑĽžαεяαђ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 


ليٍـــٍهْ

آلسًعًـآدَهْـٍ صُِـٍوتًهًآآ " دُووومْـ .. مً ـٍبحُـوحْ ...؟!!!














قضـى سآعه كآمله وهو يتحرك بالجنآح بتوتر وخنقه .. يحس قلبه يقبضه و مشـآعره منهآره بـ رعب حقيقي ..!!


مآ توقع ولآ بأسـوأ كوآآبيسـه ان شي مثل هذا بيصييير .. معقوووله العنـود تعرفه شخصيآآ ؟ تعرف عائلته ؟؟ و الادهـى حضرت ملكته ؟!


طيييب كيييف و شلووون ؟!

مو قآدر يفكر و لآ يركز ولآ يتووقع اي شي .. !!



بس يحس بألـم النـدم ينهش عظآمه نـهش .. عرف ان الله حق بعـد طول فترة استهتآره و لعبه الطآيش ..

بس كيــف يصيييير هالشي .. والله عقله للحين مو مستووعب


لا والي جننه اكثر و طيييير كل خيووط عقله لمآ سكرت جهآزهآ .. يعني تبي تلعب بأعصـآبه بس ...؟!


تبــي تحطم ليلته ....!!


ليلـته .. هه ، في اسـوأ من هالليله بعـد الي صآر ..


يحمـد الله انهآ مآ تهورت ولا سوت شي يخرب الملكه .. رغم انه متأكد من اخلآقها وقلبها الطيب و انها مســتحيييل تأذي نمله .. بس برضـُو يحمد ربه انها سكتت ولا كآن وش السوآآة سـآعتها ..!!


اخذ نفس قُووي و جلس على طرف السرير و رجع راسه ورآ و هو يزفر بقهههر : كله مني .. استآآآهل و الله , بس انا تبت والله تبت و تركت الطريق البطآل الي كنت مآشي فيه .. وش رجعك يالعنـُووود .. ؟ وش رجعـك ؟!



قـآم من مكآنه من جديد وهو مقرر يروح يسـأل غيـد عن الملكه ويحآول يستشف منها اي معلومة عن المعآزيم .. عسى ولعل يعرف كيف جت العنوود لـ ملكته ...؟!!!













:
:
:













يآ عيُونهْ ..!!

يآ برًآءةْ ’ نًضرتًهْ " لًحِظةْ سكُونهْ


يًآ جنُونهْ ...!


كيٍـفْ فًكٍرْ آقدر بلحظًةْ آخوُونهُ ؟؟؟!














كآنت جآلسه فـ كرآسي الانتـظآر بعـد مآ عملوآ لهآ اللآزم وجبروآ رجلهآ الي صـآبهآ التوآء حـآد ادى لـ تمزق شديد بأوتآر قدمهآ .. الالـم كآن يقطعهآ .. عمرهآ مـآ تألمت لذي الدرجه ، بس بعـد المسكنآت الي عطآها اياه الدكتور ، خف الالم شُوي , بس هي موب غبيه و عارفه انه بيرد بعد ما يزول مفعول المسكن ..!!


هلآل كـآن رايح مع عسوله عشان يصرفون الدوآ من صيدلية المستشفـى .. وملك وآقفه عندهآ ينتظرون هلآل يرد عشان يردون الشقه ..!!
طبعآ جوآ لها لم اتصل فيهم طلآل و خبرهم ميس بالمستشفـى وهو بيتركهآ الحين و لآزم يجون لهآ ..!




ناظرتهآ بصدمه وهي تقول بتوسل : لآ ملك عمري بليييز قولي انك تمزحيين


هزت رآسها بأسى وهي تقول بحنآن و تمسح على ذرآع صاحبتها : حياتي انتي ، اكيد الحين تلقينه معصب ، خليه يهدى شووي و بيرد



قالت بدون تصديق ويدها تمسد الجبيره الي لفت رجلها : بس انا تعبااانه .. يتركني بالمستشفى كذآ ويروووح .....؟!!!



زمت على شفآيفها وهي تقول بقلق حقيقي : بس ترا الحق معاه .. الكلآم الي قاله ولد خالتك مرررره يألم ، لازم تتفاهمين معآه و تقولين له كل شي .. لآزم يعررررف كُـل شي



حست برعب من فكرة انها تقول لـ طلآل علـى سوآة ابن خالتها فـ أختها .. تتوقع هالشي بيغفر لها حقدهآ على سـآمر .. و بنفس الوقت قلبها ما يقوى انها تخلي ابن خالتها يفقد هيبته قـدآم صاحبه و يطيح من عيونه


ايييه تكررررررهه .. و ما تظن بيوم رح تسآمحه على كل الي سوااه فآهلهآ .. بس برضو بيتم ولد خالتها شـآءت آم آبت ..!!



خنقتها العبره وهي تتخيل حآلة طلآل و هو فاهم الموضوع غلــط × غلــط بسبب الافكآر السم الي رمآها سآمر عليهم .. و هي متأكده 100 % انه اي حد بمكآن طلآل بيصـدق كلآم سآمر المنطقي نوعآ مـآ


بس ميييين بيفهمهآ ..؟!


كييف رح يصدق طلآل انها ما كآنت ناويه على كـّذآ .. صحيييح جت لها بارده مبرده من غير لآ تخطط لها .. بس والله مآكآنت ناويه على كّـذآ والله ...!!



انتبهت لـ صوت عسووله الي جت وقفت عندها وهي تقول بخوف طفولي : ميوووثه يعوولك ؟!



انحنت عليها بخفه و باستها وهي تقول بشهقه : اييه .. مرررره ..!



هي مآ كآنت تقـصد رجولها .. الي تقصده قلبها الي تحسه يضررب طبول من التوجس و القلق من المستقبـل .. وش رح يسووي طلآل الحين ؟!

معقول بيتهور و مآ يفكر ولآ يسـألها عن شي .. ولآ كيييف .....!!!



انتبهت لـ هلآل الي يحآكيها : ميـس .. طلآل ما قالك وين بيروح ؟!


بلعت ريقها و قالت بـ غصه : لأ ..!

ثوآني و كملت برعـُب لمآ مرت على بالها فكره : هلااال .. تراه ما يدل شي هنآ ... وين ممكن يكون ؟!



هز رآسه بتشتت وهو يحك جبينه بخوووف مُميت .. : مـدري ، حتى مفتآح شقتنآ مآ عنده نسخه منه عشـآن يروح لها ..!!


آخفى مخآوفه و هوآجسه المرعبه عنهم .. ما يبي يخوفهم معاااه .. خلهـم خايفين انه يتوه بس .. !


هالشي كآفي عليهـم ..


وميس لو عرفت بـ مدى الخطورة الي متعرض لها طلآل الحين اكيـد بتنجننن ..


هو اخوه .. و تـوأمه .. و يحس فييييه

والحيين يحس انه قلبه قآآبضـه.


و الالـم كل ماله يزيد بصدره .. بحيث عقد حوآجبه و هو يحآول يسند طُوله ..


بدوون وعي جلس على الكرسي الي جنب ميس وهو يده على مكآن قلبه ..!


ملـك نزلت على ركبها قـدآمه بخوف وهي تقول بتوتر : هلاال شفيـك ؟!



قال ببحـه وهو يبتسـم بتوتر لبنته الي تنآظره بخوف طفولي برئ : ولآ شي .. شوية صدآع

كمل وهو يحآول يوقف : ياللا خلنـآ نروح البيت وهنآك بنشوف وش بنسووي ...!!










:
:
:
























مآ خبٍـــرُووووكـٍ .. ؟!

آني ٍ عّليٍــكْ .. " ميٍـــــــتُ .. ؟!


مآ قًـدْ سمعًــت} بهًـآ ولآ يُــــوومـ ْ .....؟!






















ابتسـم بألم وهو يسمع كلآم امه المتحمـس : والله لو تشوفها يا رائد .. كآن ما تركتها الليله الا وانت مالك عليها .. مثل سواة صاحبك ..!!



اطلق ضحكه خفيفه وهو يتذكر قلق راكآن فـ أول الليـله والي بعده تحول لـ فرح غآآمر انعش قلبه و نسآه الـم 5 سنيييين .. انتبه لأمه الي تقول وهي تنآظر سرحآنه : ها يُـمه .. شكلي صـدعت رآسك ..!!



فـز متعـدل بجلسته بعد ما كآن شبه متمـدد على سريره و امه جآلسه عند رااسه .. بآس رآسهـآ بأسف وهو يقول بقووه : يفـدآك رااسي يا شيخـة الحريـم .. بس والله مالي خلق احكي .. بس جالس اسمـعك كملي



ابتسـمت على حركته وهي تقول بحب : يا بعـد عُمري .. جعلني مآ خـلآ منك .. و ان شاء الله كلهآ كم شهر و افرح فيـك و فـ بنت عمـك ..


كملت بأبتسـآمه حنونه وهي تنآظر عيونه الي برقت على طآري غيـد : والله يا رائـد لو انت مآ كنت تبيها و كنت خليتني انآ اختار لك عروسه .. فقـسمآ بالله مآ رح تحلـى بعيني غير غيـد .. مآ شاء الله جمـآل ودلآل و اخلآق .. وفوقهآ شهآده .. الله يووفقكم و يتمم بينكم يا سمـيع الدعُـآء



طلعـت من قلبه تنهيـده حآآره و هو خآيف من غيد و مزآجهآ المتقـلب بالفتره الاخيييره : اميييييييييييين يآ آمي ، امييين ..!!





بعـد رُبـع سآعه تركته امه بروحه وهو متـمدد على سريره بتعب من هاليوم .. الحمـد لله انه اليوم عنده " اوف " .. ولآ كـآن رآح فيها ..!!

المشكله عمـه " ابو وليـد " ما يرضى انه يتهآون بـ دآومه .. عشآن يصير مثآل للكـل ، انه ولـد اخو صآحب المستشفـى مآ يتميز بأي ميزه عن غيره ، بالعـكس حآله حـآلهم ، و يمــكن آردى ..!!


هز رآسه بآبتسـآمة استنكآر تعبآنه وهو يحمـد ربه الف مرره انه حقق له الحلـم الي كآن يتمنـآه من يومه .. وهو انه يصير دكتُـور قلبيـه ، صحيح للحين صغيـر ومآ شآف شي ،


بس الحمـد لله رب العآلمين مآ خيب رجـآه ابـد ...!!


دعـى فـ سره ان ربي يسهل له زوآجه من بنت عمه بعـد ..

مو بس عشـآن نفسه .. الاهـم عشآنهآ هي .. عشـآن يسعدهآ و يردهآ له .. " كتكوووته " الي افتقـدهآ من فتره .. و يحـس غصب عنه بأحرآج من حركآته الطآيشه والـ غير مسؤوله معآها زمـآن


بس هو كآن متآكد انهآ ما تفكر فيه غير فـ " بآبآ رودي " .. عشآن كّـذآ كآن " مرخي الحبل " معآهآ وهو عارف انه غلـط .. و الاهـم حــــرآآآم


بس مووو بيـده . كآن يتمـنى يوفر روحه لليتيمـة الي لقـآهآ فـ يوم .. و خذت قلبه وروحه و عقله وكل كيآنه " دُووووم "


ولمآ كشف انه اليتيمه ماهي غير بنت عمـه .. كل شي فيه صررخ فـ حبهآ .. ومآعااد يخجل انه يعترف للكون اجمع انه يعشق حروف اسمهآ .. يعشقهآ و يبيهـآ و يبي يعوضها عن كل لحظه نزلت دمعتهآ الاغلى من روحه عليه ..!!



مآ يدري متى عمه يرحم بـ حآله و يقول لها على الخطبه .. صبررره خلص .. و لو لآ شخصيته الهاديه و الوآثقه .. ولو كآن مثل وليـد ولد عمه .. كآن ما تحمل يصبر ربـع هالـمده و كل يوم يذكرهم عشآن يقولون لهـآ



بس هُو وهـدوءه و شخصيته الجـديه مآ يقدر يسووي مثل ذا الكلآم ..!!


ضحـك بخفه على " شخصيته الجديه " .. والله انه يصير بـزر ابو " 8 سنين " لمـآ يكون مع غيوودته ..!!

اييييييه " 8 سنييين " .. العـمر الي ضااع منه قبل لآ تولـد كتكووتة قلبه .. وقبل لآ يدخلها بحيـآتهم بـ فكرة طفوليه بأنها تكُون " بنتــه " ..!!



الي تعرفه هي انه الفرق بينهم " 9 سنين " .. لأنها للحين ما تدري انه عمرهآ الحقيقي 21 سنـة .. و السنة الاولى ضاعت لأنها ما كآنت مسجله بشكل رسمي ..

ولأ فكرت تسـأل اصـلآ عن شي .. ولآ عن الطريقه الي سجلوهآ فيها .. و هـ الشي ريحهم كلهم .. هُو و ابوه و عمـه ..!


دآمهآ سكرت على الموضوع فـ هالشي احسن للكـل

والاهـم



آحســن لهـآ .. " هٍــيٍ " ...!!












:

 
 

 

عرض البوم صور ΑĽžαεяαђ   رد مع اقتباس
قديم 12-11-09, 09:25 PM   المشاركة رقم: 57
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
✿ باذِخَةُ الْعَطَاءْ ✿


البيانات
التسجيل: Jun 2009
العضوية: 146680
المشاركات: 19,408
الجنس أنثى
معدل التقييم: ΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسي
نقاط التقييم: 4020

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
ΑĽžαεяαђ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ΑĽžαεяαђ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

لو تدري الناس باوجاع المحبة
كان ما حبت !
كان ما صار الجفا
كان كل قلوب خلق الله تربت !!













لآ تسـألون عن شعُوره .. ولآ عنه اصـلآ


يحس نفسه انطعن بـ ظهره ..!!


غصصصصب عنه شعر بوخزة الم قوويه بصدره من طـلآل ، ايييه هُو صـآحبه وآخووه دنيته .. ويمـكن اغلى عنده من تركي " اخوه " .. بس برضُـو الألـم الي بـ صدره اقوى من انه يفكر بـ صآحبه



رغم انه عارف ومتأكد ان طلآل مـآ يدري انه ميس تقرب له .. بس برضـو يحس بطعنه بظهره من اعز اصحآب عُمره ..!



ترآ صعبــة علييه لمآ يتذكر كلآمه لـ طلآل الي كآآن عـآرف قصته مع بنآت خآلآته ..!!


يعنـي الحييين صآحبه متزوج اخت البنت الي هُو ذبح برآئتهآ .. و كآن السبب فـ قتلهآ ..



طـلآل الي عارف القصه من اولهآ .. وعآرف بعـد حُبه لـ مييس .. !



معقوول بيقـدر يستمر معها بعد مآ عرف انها كآنت تضحـك عليه .. واستخدمته كلعبه غبيه عشآن توصل للي تبيه و تحرق قلبـه ...؟!



حس بألـم حـآد بصـدره .. كيييييييييييف نســى طلآآآآآآل وقلبـه ؟!!


كييف ميييس خلته ينسـى صـآآحبه و الخطر الي يهدده ....؟!!!



قـآم من مكآنه فجـأه و بقووه و هو يرتجـف من الخووف ..




" والله بسمـآآآآه لو صـآر فـ طلآآل شي مآ يمنعني عنها حبل المشنقـــه ......!! "












؛















سمعت دقآت قوويه ومزعجه بس بعيـده بالوقت نفسه ..!!


على طوول عرفت انه الشخص هذا يدق على باب شقتها هي ..!!


عشآن كـّذآ قامت من مكآنها ببطئ و ألم حآد سرى على طُول رجلهآ .. بس تحآملت على نفسهآ وتوجهت نآحية باب شقة صـآحبتها و دقات قلبهآ تتسـآبق من الخوف .. يمكن يكون طلآل الي جـآ ؟!!




" يآآرب هُــو .. يـآآرب .. ! والله انزل ابووس رجوله بس اشووفه صاحي و بخيير يااارب ..! "



كآنت تعرج بقووة عشـآن كذآ خطوآتها بطيئـــة جدآ .. ملك الي قآمت بعـدهآ على طول قالت لها بحنآن وهي تمر من جنبها : ميووسه حبيبتي جلسي انتي موب زين انك تتعبين رجـلك .. انآ بشوف مين ..!




قآلت بعـنآد وهي تحآول تسرع خطوآتها وتلحق على ملـك الي سبقتها .. : لأ .. يمكن يكون طلآ...!!




قطـعت كلمتهآ لمـآ فتحت ملك البآب وهي عيونهآ على طول جت على الي معطيهم ظهره ويدق على باب شقتها بقووة وعصبيه ..



كآن لآبس نفس القميص من امس .. شكـله هو الثآني مـآ قدر يتحمل الصدمه الي جت على راسهم كلهم ..!




لف لمـآ حس انه فيه حد ورآه .. و عقد حوآجبه بـ خفه لمآ شآف ملك تنآظره و بعـدهآ ميس .!




لمـآ انتبه لهآ قرب نآحيتهم بدون وعي وهو يقول بقووة و قهههر من غير لآ ينتبه لشكلهآ المنتفـخ : هه ، انتي هنآ .. جيت اقلـك شي وآحد بس .. قسسسم بالله يا بـــنت خـآلتي ، انه لو حصل شي لـ طلآل من ورآ رآسـك رح اخـذ فيك اعـدآم و مآ يهمني ..!




صـرخت فيه وهي ترتجـف من الخوف بسبب ملآمحه الشرسه و خافت من عيونه الي خضآرها صار غااامق بصوره مُرعبه : لاااااتكلــمننني كــذآآآآ .. الله ينتــقم منك داامـك ماتبييني ارتآآح بحيـآآتي ، الله لاا يريحـك بيوووم .. الله لا يريحـك بيووم ..!!




قرب منها بصورة مُفزعه وهي بخوف ردت لـ ورآ ملك و دموعهآ بدت تنزل بشويش : لآ.....لآآ..آآ.. تقَـ..ـ..ر...بْ ..!




وقف مكآنه و قبض كفه بقووة وهو ينآظر ملآمح الرعب على وجههآ .. انتبه لـ ملك الي وقفت بقووة مصطنعه قدآمه وهي تقول بشده : خيير اخوي ؟! .. مو شايف البنت شلونهآ ... وبعـدين ترآ طلآل زوجهآ ، ولآ تظنهآ مو خايفه عليه الحين عشآن تكلمهآ بـهالطريقه




عقد حوآجبه بخفه وهو مايعرف من ذي الي نطت لهم .. حرك يده يسكتها بثقل : رجـآءآ لآ تتتدخلين انتي .. ترآهآ بنت خآلتي




سمـع نبرتهآ المكسووره وسـط شهقات قطعت نيآط قلبه : ليتـك اهتميت لذا الشي من زمآن ، كـآن ما وصلنا لهاليوم ، آهئ ....... انت مدري ليه تسوي ... فيني كذآ .. لمآ جيت عندكم ...... سودت لي عيشتي .. ولمآ تركتكم و رحت جيت عشـآن تحطم .... حيآتي .. لييه تسووي فينـي كذآ لييييه ...... وش سوويت لـك ؟ ؟ حتـى لآهلـك مآ قلت الي انت مسويه بأختي ....... بس موب عشـآنك .. لآ والله تنقـلع بنآر جهنم ان شاء الله ، بس عشـآن ... عشآن خالتي ........ مآ ابيها تتعذب بعد ما تعرف حقيقة ولدهآ ...... هه الشهم .. و هذآ انت جيت و نهيت سعآدتي .. .... كنه مآ كفآك الي سويته بـ سمـآ .. الله يـآخذك ويخلصني منـك .. الله يـآخذك يا شيييييخ ..!!





" الله يـآخذني يآ ميييس ..؟ يآآآآهـ .. وش ذا القسووة الي شايلتها بقلبـك ، وش هالحـقد هذآ ؟! "





لمعـت عيونه بألـم و تمنـى يبكي الحييييين .. يبكـي 11 سنـة من العذاب النفسي الي تعذبه بعد الي سوآه فـ بنت خآلته ،، يبكي ويبين لأختهآ انه نـآآآدم قـد كل لحظة بحيآته على السـآعه الي خلآ الشيطآن يلعب على عقله ويزين له الفـآحشه و الجريمه ..!



تمنـى يطلب السمـآح منهآ و يتوسل لها تسـآمحه على طيشه .. و يوعدهآ انه يبعـد عنهآ الالـم من بعد اليوم .. مثل ما حطم حيآة اختهآ بيبني حيـآتها ..!



بس كيييف وهي صـآرت ملك ثـآني ..



ملـك آخووووه وروحه بالدنيـآ ...!!



كيــــف ..!




" والله و حرقتي قلبي يآ ميس .. والله حرقتيييه و خليتيني اتمنـى العمـى و لآ اشوفك مع طلآل ، ! "




للحين مو قـآدر يستوعب و يصدق الي صار .. و لآ يظن انه رح يصدق بسهُوله ..



ملك ملت منه و كسر قلبها خوف ميس الي واقفه متمسكه بقميصهآ من ورآ : اخوي لو مـآ عندك شي يا ليت تتركنـآ و تتوكل .




قالتها برجفه شووي لأنها مو متعوده على قلة الذوق .. بس سـآمر و اشكآله ما يمشي معاهم غير كّـذآ





هُـو زم على شفآيفه بقهر و اتذكر سبب جيته .. قبض على يده من جديد و حس بأحتقان الدم بأوردته لمآ فهم انه ملـك عآآآرفه كل شي عنه وعن " مآضيه العآر " .. تسلح بقنآع الـ حقآره و عدم الاحسآس لأنه فـ بآله ميس موب احسن منه دآمهآ اتسغلـت طلآل : بتووكل ..هه ، بس بغيت اقول لـ بنت خآلتي .. انتي مو احسن مني ترآ .. انتي بعد استغيليتي طيبة طلآل و لعبتي عليه عشآن لعبة انتقآم حقيييره .. بس والله بتـدفعين ثمن انآنيتك وعدم تفكيرك غير بنفسـك و بـ الشر الي بدآخلك وربي بينتقم منـــك على الي سويتيه ، بس الحييين والله العلي العظيييم يآ " بنت خالتي " لو صآر لـ طلآل شي بسببـك .. مآ رح اسآمحك .. و الله بيكون حسآبي معك غير شكل ، ورب البيت لآخليك تنـدمي على كل ثآنيه فكرتي فيها تلوين ذرآعي بأخووي ..!!





قال كـذآ واختفى مثل مآ جـآ ..!




حست الدموع تبخرت من على وجنآتهآ .. شفآيفها ارتجفت بـ رعب حقيقي و هي تنآظر ملـك الي سكرت الباب ولفت نآحيتهآ تنـآظرهآ بشفقه .. !
بلعت ريقها بصورة متكرره وهي ترفع سبـآبتها بتيه : و..ش قـ...آعـ..ـد يقُـ..ـ..ـول .. هّـ..ـذّ...آ ؟!




زمت على شفآيفها بخوف ومآ قدرت تقول لـ ميس مـدى الخطر الي فيه طلآل بسبب قلبه الي مآ يتحمل اي صـدمه من اي نُوع .. : مالك شغل فيه .. انت عارفته من عصبيته و قهره يتكلم من غير وعي




هزت رآسها برفض وهي تمشي مع ملـك الي مسكتهآ من ذرآعها و تحآول تمشيهآ معهآ دآخل : لـ...ـآ .. قوليـ...ـلي شفيـ....ـه ؟!





وقفت بعنـآد .. وملك الثآنيه و قفت وهي دقآت قلبهآ بدت تترفع من الخوف .. !


بوسط الجو المشحون قطع عليهم صوت طفولي مُحبب يقول بنعومة ودلـع : مآآآمي وين بـآبآ ..؟!




الاثنين لفـوآ ينآظرون عسوله الي تنآظرهم وهي ترمش بسرعه بطريقتها المعتآده عند القلق .. ابتسـمت لها ملـك بخفه وهي تتقـدم نآحيتهآ وتشيلهآ : حيآة مآمآ .. بآبآ رآح يجيب عمو طلآل .. شوي و بيجي ..تعـآلي نروح المطبخ ونآخذ ميوسه معنآ ..!




صفقـت بحمآس وهي تأشر لـ ميس بطفووله : ميووثه ياللا نلووح ..!


كملت وهي تحط يدهآ على فمهآ بسرعه : اووهـ .. ميوثه ماتئـدل " تقدر " تمثي




ميس ابتـسمت نص ابتسآمه وعيونهآ منتفخه من البكي و خشمهآ آحمر و مورم .. قالت بصوت مبحوح وهي تستنـد على العكآزة وتروح نآحيتهم بشويش : والله مآ غيرك مونسني ومنسيني همي يآ قلب ميووثه ..!!


لمآ شآفت شفآيف عسوله تمتـد بزعل و توهآ بتتكلم الا قآطعتهآ بسرعه تقلـدهآ بحمآس ميت : لآآ تئلديييييين ..!!




عسوله ابتسمـت بقووه و تسكرت عيونهآ و بآنت اسنآنهآ الي طآيحه نصهآ .. وشكلهآ البرئ بحـد ذآته خلت ميس تضحك ضحكه ميته مُوجُـوعه خلت ملـك ترسم على ملآمحهآ ابتسـآمة شفقة وألم : هههه ..!















:
:
:
























سمعت دقآت على باب غرفتها عرفت صاحبها على طُول .. قالت بهدوء ناعم وهي تقوم من على السرير بعـد سرحآآنهآ الي دآم اكثر من 4 سآعآت ..!




فتحت البآب وابتسـمت لمآ شآفت اخوهآ ينآظرهآ بقلق و توتر .. وردت خدودهآ وهي تحس الخجل يقطعهآ لآنها ظنت وليـد بيتكلم معها على خطبتها المُفـآجأه ..!!




قالت بصوت رقيق وهي تطلع من الغرفه : اهليين لوودي .. كيفـك حبيبي ؟!




بلع ريقه بتوتر و حس بأرتبآك قُوي عمره ما حس فيه قبل .. بس حآول يسيطر على نفسه وهو يقول بهدوء : هلآ غيوود .. ممكن شوي ابغآك بموضوع ..!!



عقدت حوآجبها بخفه من نبرته الجديه وأتآكدت نوعآ مآ انه بيكلمهآ عن رآئـد.. بس تفآجأت لمآ سممعت كلآمه بنبرته الغريبه وهو يجلس على الكنبه الي بصآلتهآ الصغيره : كيفها الملكه امس ؟!




ضحكت بنعومة و غمزت له بشقآوه حلوه وهي تجلس جنبه و هي ثآنيه وحده من رجولها و رآفعتها على الكنبه و موآجهتها : آهآ .. أجل تسـألني عن ملكتك .. ابشرك كآنت احلـى من العسل ، ايييه صحيييح بسألك ، آمآنه كيفهآ رزوونة ؟ مو تجنننن ؟!




ابتسـم غصب عنه على ذكرهآ وحس بخوف لمآ لآح له طيف العنود : تهبل والله فديتهآ ..!!




ضحـكت من قلبها وبضحكتهآ بددت توتر اخوهآ من غير لا تدري .. سمعته يقول بـ شوق : غيـد وربي مآ قد حسيت اني مبسوط مثل امس ..!!




ملآمح وجهه مآ كـآنت تشير انه " مبسوط " ابـد .. بالعكس ،


كآنت تشير انه مهموم من شي .. وكعآدتهآ " الصريحه " معه .. ولأنها عارفه انه بيقول لها كل شي قالت له برقه وهي تمسـك يده بحنآن : لودي عمري وش فيك ؟ احسك مو على بعضك ؟ امس كنت وش حلآتك ؟ وش صار لك يا قلبي ؟!




ما يعرف وش يقول لهآ او كيف يرتب الكلمآت عشآن تطلع خفيفه على قد مآ يقدر : آحـم ..



سحب يده منهآ و حك طرف حآجبه وهو ينآظر الارض : مشكلتي ما اقدر اخبي عليك شي ..!!



ضحـكت بدلع وهي تقول : ايييه عآرفه ، بس بكره بتآخذك رزونة و بتنسآني ..!



غمـز لهآ بخفه وهو يقول بحـب : والله مـحد بينسيني روحي من الدنيـآ ..!!




عضت على شفآيفها بقوووه وابتسـآمتهآ وآصله لـ عيونهآ .. غصب عنها قربت منه و حضنته بـ حب : حيآآتي انتـآ والله احبببببك ..!!




بعدهآ بأحرآج وهو يقول والآرتبـآك للحين مسيطر عليه : اهجـدي .. ذي من حقوق رزوونة .!




بعـدت وهي تتخصر بزعل دلووع : اهآآ .. ومن قال من شُوي انه ما رح ينسآآآني ؟؟؟؟!!!




ضحـك بخفه و غير نبرته للجديه من جديد : غيد الله يخليك انثبري .. وعن الدلع والله مالي خلق الحين .. ابغـى اكلمـك بموضوووع ..!!




انثبرت وهي مبوزة و مو معطيته بآل ابـد .. بس هو قال بهدوء وهو يهز رجوله بتووتر شــديد مثل عآدته : امممم .. تعرفين كل المعآزيم الي جوآ امس ؟!




هزت راسها بأيه هـآديه و هي زعلآنه للحين : ايه .. كلهم اعرفهم ..!!




اخذ نفس قوي و قال بأستفسآر وقلق : اكيـد ؟!




لمآ شافت التوتر الي عليه غصب عنهآ توترت وآجلت زعلهآ ودلآلهآ الحين : حبيبي شفيك ؟!




قال وهو يقوم من مكآنه ومو قادر ينآظر عيونه : امس العنود رسلت لي مسج تقلي مبروك ع الملكه و كذآ .. وبعد فيه بيت شعر شكلهآ كآنت موجوده بالملكه




لف بقوة لمآ حس بشهقتهآ القويه وهي تقوم من مكآنها ورآه : اييييييش ؟!!!




ضغط على فكه وقال بقهر : الحين فكررري .. فيه بنت كآن اسمهآ العنود ؟!




قالت بخوف و قلق : انت وش قاعد تقول ؟؟ هي كيييف عرفت عن ملكتك اصلا ؟ وكيـف جت من غير لآ يشوفها حد ... ؟ ووش سووت ؟ لآ يكون قالت شي لـ رزآن ؟!





مخآوفها زآدت من قلقه و ارتبآآآكه .. رد جلس على الكنبه وهو يقول بقلة حيله : والله مـدري ، بس مآ ظنها قالت شي لـ رزآن .. ترآهآ طيبه والله ، انا عارف انها سوت كذآ بس عشآن تقهرني .. بـس العنـو...!!




قآطعته بقهر وهي تنآظره بدون تصـديق : انت قاعد تبرر لها .. وليييييد اصــحى .. انت عارف انه علآقتـك برزآن بخطر دآم هذي المصيبه بدت تهدد حيآتك ..!!




قلبه عوره انه حد يقول عنها " مُصيبه " .. : غيد تكفين فكري معي و تذكري الحين .. ما شفتي وحده غريبه و مآ تعرفينهآ ؟! وحده قد تكلمت معك ولآ شي ؟؟




اخذت نفس وجلست على الارض قدآمه وهي تتربع و ترجع رآسها على الكنبه الي بعدهآ : مآ ادري والله مو قادره افكر ..!!




سكتـوآ الاثنيين وبعـد دقآيق .. شهقـت وهي تفز جالسه على ركبها بخوف : هـــئ لآ يكووون العنوود نفسها بنت خالة ...!!





وسكـتت فجأه وعيونهآ مفتوحه على الاخر وآخوهآ حس بدمه نشف بكل جسمه وهو ينآظر فجعة اخته ..!!



















:
:
:


 
 

 

عرض البوم صور ΑĽžαεяαђ   رد مع اقتباس
قديم 12-11-09, 09:26 PM   المشاركة رقم: 58
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
✿ باذِخَةُ الْعَطَاءْ ✿


البيانات
التسجيل: Jun 2009
العضوية: 146680
المشاركات: 19,408
الجنس أنثى
معدل التقييم: ΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسي
نقاط التقييم: 4020

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
ΑĽžαεяαђ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ΑĽžαεяαђ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

صرخـت بخووف وهي تحس سمآعة التلفون بتطيح من يدهآ بين الثآنيه و اختها : كييييف !؟




رد عليهآ بقوة و توتر بنفس الوقت : هديل وجـع اهدي لآ تسمعك امي ..!!




قالت بهستيريآ و هي تتنآفض : وش تسمعــني .. هلآآآآل انت من جدك تتكلم .. تقووولي اخووي بالمستشفـى و تبغآآني انـطم .. تكفى قوول انـك تكذب ، هلآآآل قوول طلآل ماافيه شي .. قوول انـه مو بالمستشفى طلبـتك يآخُووي




مآرد عليهآ شُـوي بعدهآ قال بهدوء وهو يتحرك بأسيـآب المستشفى : اهدي و لآ تقولين لأحـد عن شي .. هُـو الحين بالعنآيه .. ادعيله هـديل تكفييين ..!




وسكر
...!!




هي نآظرت السمـآعه الي بيدهآ و لفت ودموعها على خدهآ وهي تلهج بالدعآء : يآآآآآآآرًبْ .. يـ....!!




فتحت عيونها على الاخير و حست رجولها جمدت بمكآنها وهي تشوف امها الي تنآظرهآ وهي ترتجـف و دموعها مآليه وجههآ .. فتحت فمهآ بتتـكلم .. بس ما قدرت تقول شي و هي تشوف وجه امهآ الـ مخطوف لونه .. !!



عقـدت حُوآجبهآ بصدمه لمآ فتـحت امها فمهآ وهي تصـــــــرخ من اعمآآآقهآ بصـرررخه مكبوووته من سنيييييييين .. صــرخه هزززت أعمآقهآ .. صرخـة حستها صرخه بس هي همسـة مبحووحه متألمه مُوجوعه وهي تضرب على صدرهآ بقووه : و..وو..ولـ..ـ.ـدي شفـ..ـ..ـيـ..ـيـ..ـه ...؟؟؟؟!




















:
:
:

































نآظرت صاحبتها بهدوء وهي تلف وجههآ بضيق : ساره والي يرحم والدينك خليني بحالي .. يعني انا كنت عارفه انه بيقول لعمي بيملك عليّ عشآن اقلـك ..؟!



سـآره قالت بزعل : بس والله مو حلوه ، ايش هذا يعني انتي الغبيه الي كل يوم برأي .. في الاول قلتي انكم اجلتوآ الملكه بعدهـآ تسوونها .. !


ريتآج قالت بملل و قهر : انطمي ترا المفروض انا الي ازعل لأني عزمتك على ملكة رزآن بس انتي ما جيتي



قالت بقهر اكبر : بس هذي ملـكتك انتتتي .. يعني لو كنت داريه من اول كنت اتحايلت على ابووي وخليته يجيبني غصب عن شيبآته ..!!



مآ ردت ولآ حركت سـآكن .. بس قلبها عورهآ لأنها فآقده هـ الشعور .. والله الشعـور اقُووى من اي شرح ، لفت تنآظر الدكآتره الي حولهم بالكآفتيريآ وعيونهآ بالغـلط جت على دكتور جوآد الي عطآهآ نظرة لوم و عتب و لف عنهآ ..!!

توترت وحست وجودهآ غلـط عشآن كذآ شآلت كوب النسكآفيه الي بيدهآ و قامت بهدوء : سـآره بريكي بيخلص بعد شُوي .. بشُــوفك بعدين ..!



تمتمت سـآره بغيض وهي تقوم وتشيل كوبها هي الثآنيه : قآيمه معك انا بعد ..!




ريتآج اصلا ما قالت شي لـ سآره عن مرضهآ لأنها عآرفتها بتقوول لآختها .. او احتمآل لـ منى .. الاكيد انها مآ رح تسكت واخر ما تبيه هي انه حد يعرف ..!!


اليوم عآزمهم عمهـم ع الغـدآ .. خوآتها من الحين فـ بيت عمهم و بعد الدوآم هي بعد بتروح .. بس مآآآلهـآ خلق واكييد عمهآ بيفتح معها موضوع ملكتها الغير متوقعه ..!


آآآآه .. تـذكرت ملكتها و تذكرت كلآمها الي يسـم البدن الي رمته بوجه زوجهآ ..!!


من غير شعور حطت يدهآ على وجههآ مكـآن الكف بس لمست النقآب الي اجبرهآ رآكآن تلبسه من قبل الملكه ... وهي مآ عارضته ابد لأنها عارفه انه هالشي هو الصح ،


اخذت نفس قُـوي و دخلت عيآدتهآ وهي تنآظر سـآعة يدهآ .. بعد 5 دقآيق و بيخلص البريك .. هـ الشي خلآهآ تفكر بـ رآكآن من جديد ..!!


طلعت جوآلها ورسلت له من غير اي تردد

" السلآم عليكم .. بغيت اخبرك انه عمي اليوم بيجيني يآخذني بيتهم ، ..! "



قآلتها بطريقة جزم مو سـؤآل لأنهآ تبي تخليه يكرههآ .. لآآآزم يكرههآ ..!!!!
يكره تسلطهآ و عـدم ذوقها ، و حتـى قلـة احترآمهآ .. ع العموم لأزم توريه انها مآ تنفع له ، عشـآن يتركهآ


رمت الجوآل على الطآوله و مدت ذرآعهآ على الطآوله و نزلت راسها عليهم بألم ..



تحس التعب هآد حيلها و رجولهآ مو شآيلتهآ من الـ وجع .. من امس مآ غمض لها جفن ، كل مآ غفت فزت ..!!

قلبها معوورهآ على رآكآن .. مآ تعرف وش الي لآزم تسويه .. تحس نفسها غلـط لأنهآ شآيله الهم بروحهآ ولو هي تتمنـى حد يسـآعدهآ .. بس بعـد ردة فعل منـى لمآ خبرتها عن شكهآ بالمرض .. قآمت تخـآف تخلي حد يشيل الحمل معهآ ..


لأنها مـآ تبيهم يتألمووون .. خلهـآ بروحهآ تشيـل هـ الهم ، هي متعُووده على ذا الشي .. من 9 سنييين


من يوم مآ رآحـوآ الغآلين وهي حآوطت نفسها بـ غلآف من جليد خلآهآ تصبر على كل الي يصيبهآ مع خوآتها .. !!

تصبـر بروحهآ .. ومآ رح تترك هالـ صفه ..!























؛
















يًآ .. : زمًنْ .. قًـآسي عليًـآآ
يآآ .. زمـًنْ ،
وش في آيديًـآ ..!







ع العصر كآنـوآ فـ بيت عمهم وهي تبي تطــلع من المكآن بأسـرع وقت .. تبي بس تروح بيتهم و تستفـرد بروحهآ ،

رفعت جوآلها تقرآ الرسآله للمره العآشره يمـكن



" تكلمي عدل اول بعدهآ بسمح لك .. اعتذري من عمك قولي له زوجي ما يرضى "



رسآلة قووويه بحقهـآ .. كآن المفروض انها تسمع كلآمه .. او حتى تتصل فيه و تعتذر عشان لا يفشلها قدآم عمهآ .. بس خطتها تقتضي انهآ تخليه يحس انها مو هي الي يعتبرها زوووجة مُطيعـة .. مآ اهتمت للرسآله ظآهريآ و رآحت غصب لـ بيت عمها وهي جوآتها تحس انها قاعده تعانـد نفسها و تدخل نفسها بـ متآهآت من المشآكل الي ممكن توديهآ بدآهيه .. بس داست على قلبها ورآحت ..!!


والله انها قآعده تتألم عليه اكثر مما هي متألمه على روحهآ و على مرضهآ ... بس وش تقدر تسووي ؟!


حطوآ نفسكم مكآنهآ .. تقـدرون تعلقون شخص فيكم وانتم عارفين انه حيآتكم مع بعض مستحيله ؟!

الاكيـد انكم بتحآولون تسعـدون هالشخص الاغلى عليكم من نفسكم .. خليه ينجرح و يتألم فتره .. احسن من انه طول عمره يتذكر زوجته " المرحومه " او يقابل زوجته الـ " نآقصه " جسديآ ..!!




كآنت جآلسه في الصآله مع زوجة عمهآ ..
و رنـدآ ويوسف فـ على الاكثر يلعبون بلآي ستيشن ..!


بينمآ رزآن و شـآدن كآنوآ فُـوق يسولفون عن الملكه ..!
مآ تدري وش فيهآ شـآدن ..

كآن بآين انها متضـآيقة من شي .. بس ما عرفت وشو ..!


آلحين هي المشـآكل الي فوق راسها تخليها تنسى شـآدن و تنسى نفسها اصلا ..!


مآ تفكر غير بـ رجل النآر الي متأكده انه لو شـآفهآ الحين بيصهرهآ .. وهي مو مستعده تشووفه ابـد ،
مآ تدري لوين رح توصل بهالجنون الي قاعده تسويه .. بس الي تعرفه انها لآزم تنتـظر زوآج سمر يتم وبعدهآ الله يعينها على الي فـ بآلهآ



انتبهت لـ زوجة عمهآ الي تكلمهآ .. وتوهآ بتتكلـم الا وسمعـت صوت قووووي من برآ القصـر تبعه صوت صـرآآآخ ..!!


حست قلبها طآآح وهي تشووف يووسـف وآقف عند بـآب الصـآله الي فتحهآ بقوة وهو يلهث بفـزع ووجهه اسود : الحقوووووآ عليييييي ..



وقـفوآ الثنتين برعب و ريتآج على طول تقـدمت منه بركض وهي تصرخ بخووف : وش فيييييك ؟؟؟!!



بـدآ يصيح غصب عنه وهو يصرخ بكلمآت متقـآطعه و مهزووزه : والله مآكنت ادري والللله .. هي طلعـ..ـت قـ..ـدآمي و اللـ .ـ.ـه



دقات قلبها صارت بحالة ثوره غير طبيعيه وهي تمسكه بقوة من كتوفه و تحآول تثبته .. صرخت فيه بقووة : ارررركز . شفيييك تكلمـ .. من هي الي طلعت قـدآمك .؟؟ وش سوويت انت ؟!



بكى اكثر وهو يسحب نفسه منهآ سحب و يركض لأمه وهو يقول بهستيريآ ودموعه مآليه وجهه : يمُـ...ـه ضربتها .. دهستهآ .. لآ لآلآ .. موووب انـ..ـ..ـآ هذي السيـ..ـ..ـآآره موو.. آنـ.....



ريتآج حست الدنيآ صـآرت تدور من حولهآ ولآهي عارفه وش تقول او كيف تتصـرف .. كنهآ فهمـت الموضوع .. بس مو قآدره تتصور .. ولآ تتخيل مين المقصودة بكلآمهآ


تحـآول تكذب نفسها وتقول هو مآ يقصد اختي اكييييد .. بس الرُعب سيطر عليها بصوره مخيفه .. طلـعت من الصآله لـ برآ تآركته بحضن امه الي تحآول تفهم وش فيه و الخوف خطف لونهآ ..!!




رآحت نآحية البآرك الكبيــــر وهي تركض لأنها متووقعه ان الكلآم الي يقول عنه يوسف مهمآ كآن فـ هو صآر هنآ .. دآمه بخصوص سيآره لو مدري شُـو ..!


بـ ذيك اللحظـه .. لمآ شـآفت الي شآفته ..


تمنـت المُـوت يآخذهآ ولآ فـ يوم تشووف هـ المنظر ، تمنت العمـى ولآ تشوف اختهآ ، دلوعتهآ ، طفلتهآ .. غـآرقة بدمهآ بوسـط الحديقه كنهآ عروسه قـديمه رآميتهآ صـآحبتها ..!!


آطرآفها بـدت تتنـآفض عيونهآ قلبت فوق .. وشوي شُـوي فقـدت توآزنهآ الين و مـآ حست غير برآسهآ ضرب بشي صـلب قُـوي وبعدهآ معد حست بشي ابـدآ ..! غير بصرخـة رزآن القووووويه : ريتـآآآآآآآآآآآآآآآآآآج
















:
:
:


 
 

 

عرض البوم صور ΑĽžαεяαђ   رد مع اقتباس
قديم 12-11-09, 09:27 PM   المشاركة رقم: 59
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
✿ باذِخَةُ الْعَطَاءْ ✿


البيانات
التسجيل: Jun 2009
العضوية: 146680
المشاركات: 19,408
الجنس أنثى
معدل التقييم: ΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسي
نقاط التقييم: 4020

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
ΑĽžαεяαђ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ΑĽžαεяαђ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

حٍسًبتْ .. آنيٍ " طفلةْ " .. غـآرقهً فـ { بحرً الدًلـًعْ .. !

............. لقيٍــتْ نفسِـيٍ كبٍيرهُ .. فـ قلُب} .. كُلهْ وجًــعْ ..~















ابتسـمت بخجل لـ عمهآ وهي تقُـول بصُـوتْ وآطي مرره بس نبرة الدلع مآ خفت منه : عمُـووه بلييز يكفي



ضحـك وهو يحضنها ويبوس رآسها : يآ بعد قلب عمـك .. والله انك اغلى منه ، بس وش اسوي محسوب ولدي تراه ..



ضحـكت وبقلبهآ تتمنـى تصـرخ و تطييير من الفرررحه .. طنشت الكلآم الي سمعته من فتره عن خطوبته لـ هبه ، اكيد ريـم كعآدتهآ كـآنت تلعب عليهآ ،، و روودي لو مآ كـآن يبيها كـآن مآ خطبها من ابوها رسمي .. وهذآ هو ابوه يكلمهآ بالموضوع .. تتمنـى تقول له والله مُـــوآآآفقه .. اصـلآ انتم مووو عآرفيـن وش يعني لي روودي ، وايش هُـو بالنسبه لي .. هُـو اغلى من رُوحي والله ..!!


بعـدت عن عمهآ بنعومة وخجل و هي تسمـع كلآم ابوهآ بس انتبهت لـ جوآلها الي وصلتـه رسآله جديده .. رفعـت الجوآل تلهي نفسهآ عن الآحرآج من قبل عمهآ و عيونها انتقلت لشآشته وللحين الابتسـآمه الحلوه والحآلمه على محيـآهآ .. بس تبخـرت بـ هدوء و حل محلهآ ثغر مفتوح بصـدمه لمآ قرت المكتُـــوووب




" غيييييد تكفيييين ارفضـي رآآئـد الله يخلييك غيييد .. الله يخلييك هوو مآ يبيـك ، هو كآن يبي هبه .. وقال لأمي اخطبيها لي وانتي عارفه هالشي .. بس ابوي قاله لازم يآخذك انتي و ان مآ خذاك لآهو ولده ولآ يعرفه .. تكفييين سـآعديني عشآن انقـذ حُـبهم .. انا عارفه انك تحبين رائد مثل اخوك و ابوك و تبين له الخير والسعاده وانآ بقلـك الحين انه سعادته مع هبه .. لو تشوفين حاله تبكين دم .. يحس بنفسه رح يموت من موقف ابوي .. تكفيييين لآ توقفين بطريق سـعآدتهم تكفييييييين .. ! "
























:
:
:
















صرخت بـ فزع وهي تقوم من مكآنهآ ..: اييييش ؟!



بسبب الجبيره العريضه تكرفست و بغت تطيح لولآ ملـك الي مسكتها .. : ميييس اهـدي .!



قالت برعب وهي تنآظر بـ وجه هلآل الي بآين عليه التعب و الالم : هلاال تكفـى قول انك تمززح معي صـح ؟؟ موو معقُـول الي تقوله .. مستحييل طلآل بالمستشفـى لييه وش صاار فيـه ؟؟!



قال يحآول يهديهآ على قد مآ يقدر و هو شآيل بنته الي من اول مآ دخل البيت تعلقت فيه : يا ميس يا بنت النآس و ربي مآ فيه شي .. قلبه تعب شُـوي بس الحين هو بخير والله .. كـآن مآ تركته و جيتكم لو كآنت حالته تعبانه ..!



رجـفت شفآيفها وهي تنتـفض من الخوف .. رفعت رآسها نآحيته و نزلت دمعه منهآ على طـول وجنتهآ الحمرآ من كثر البكي من امس : خذني له الله يخليك



بسبب نبرتهآ الرآجيه مآ لقـى نفسه غير يقول : يـآللآ ..!!




كلهـم طلعوآ من الشقه متوجهين للمسـتشفى الي اتصلت على هلآل وهو فـ عز جنونه وخوفه على اخوه لآ يكون صآر فيه شي .. خبروه انه اخوه عنـدهم من امس بسبب ازمة قلبيه ..!!



الحمـدُ لله انهآ مآ كـآنت حآده كثير .. وطلآل الحين بغرفه عآديه بعد مآ طلع من غرفة العنآيه المركزه .. وهالشي الي خلآه يآخذ ميس لـه .. لأنه عآرف انه ان شاء الله بأذن الله بيكُـون بخيٍــرْ ..!




لمآ وصـلوآ المستشفـى كآنت ميس خلصت كل دموعهآ و معد تقدر تعبر عن مشآعرهآ بأي شي حتى بالدموع ..!!


مجرد تنآظر حولهآ بجمـود و تبـلد حسي فظيع ..

تكررره نفسها لأنهآ وصلت طلآل لـ هنآ .. تكرررررههآآآ .. !


استغفرت على طول وهي تتـمتم انها مالهآ ذنب و كل الي صآر قدر ربي .. وان شًـآء الله يقُـوم بالسـلآمة و بتخليه يسآمحهآ .. رغم انه مآ اخطت بشي بس ما يهمهآ .. بتذل نفسها له لأنهآ ما تبي تخسره

مستحيل تخسـر ضحـكة ايآمهآ و بسمـة حيآتهآ ..



وصلـوآ عند الغرفه الي موجود بدآخلها نص روحهآ .. على طٌول لفت لهم بتمـلك عفوي وهي تقول بترجي و شفآيفها ترتجـف : خلوني ادخل بروحي الله يخليكم ..!



هز رآسه هلآل بموآفقه و جلس و عسوله بحضنه على كرسي من كرآسي الانتـظآر و ملـك على طول جلست جنبه وهي تمسح بهدوء على ذرآعه .. !



لف لها بآبتسـآمة امتنآن و ردهآ عليه كآن انها ثبتت رآسهآ على كتفه وهي تقول بخنقه : ان شاء الله يقوم بالسـلآمه .. ان شاء الله و تفرح فيه و فـ زوآجه يآ قلبي ..!



مد ذرآعه ورآ رآسهآ و خلآهآ تستـند على كتفه عدل و هو يقول بصوت مخنوق : مآ ذبحني غير صوته وهو بالتخدير .. كآن مآ ينآدي غير امي و انا و ميس .. ملـك طلآل يحـبها من قلبه .. وبعـد الي شفته منها بهاليومين اظنهآ تحبه اكثر ، ابغى افهم وش غير حآلهم .. قوليلي لو تدرين وش فيهم ، ترآهم آمـآنه برقبتنآ يآ ملـك ، وهم مآهم عارفين كيف يتصرفوون ..!!


قآلت له بهدوء وهي للحين على وضعيتها و بيدهآ تلعب بآصآبع يد بنتها الي برضو بحضن ابوهآ : ان شاء الله ميس تعرف تتصـرف ، انآ عارفه انها تحبه و مآ رح تهده لو ايش مآ صـآر ، انت عارف كيف هي عنيـده وتآخذ الي تبيه..!!



ابتسـم نص ابتسآمه تعبآنه وهو ينزل رآسه ينآظرهآ : اعنـد مني يعني ؟!



رفعت عيونهآ له بأبتسـآمه آحلى وآحلى و غمآزتهآ الي يعشقهآ بآنت : انت مآ في بعنآدك ، و محـد بيوصـلك ..!



قال بعد مآ اخذ نفس قوي : والله لو لآ عنآدي كـآن مدري وين كنت الحين ..!!



ضغطت برآسها على كتفه وهي تتـمتم : الله لآ يحرمـني منـك يًـآرًبْ ..!













،













دًمًٍعًٍيًٍ عًٍلًٍىًٍٍ الخًٍديًٍنًٍ مًٍنًٍ حًٍرتًٍيًٍ يًٍسًٍيـًٍلًٍ
مًٍادًٍمًٍت رًٍافًًٍضًٍ رًٍغًٍمًٍ حًٍبًٍيًٍ سًٍماًٍعـًٍيًٍ
كًٍمًٍ سًٍهًٍرتًٍ ابًٍكًٍيًٍ اليًٍنًٍ ملًٍنًٍيًٍ اللًٍيًٍـلًٍ
وًٍاًٍنًٍتًٍ مًٍصًٍرًٍ تًٍكًٍوًٍنًٍ سًٍبًٍةًٍ ضًٍياًٍعـًٍيًٍ















تحس دقآت قلبها كل مآ لها ترتفع و تصير مسموعه اكثر كلمآ تقدمت خطوه نآحيته .. شفآيفها بدت ترتجـف بقووة و دموعها ردت تنزل بشويش وهي الي حسبتهم خلصـوآ من زمآن ..


بلعت ريقها اكثر من مره وهي تنآظر بـ ذرآعه مكآن المغذي .. ضغطـت بقوة على العكآزه الي فـ يدهآ و تقدمت اكثر لين مآ وصلت لـ سريره و وقـفت عند رآسه ..!!


بدت شهقآتهآ ترتفع شوي شوي الين مآ صارت تنتحـب من القهر على حآلته ومن الخوف عليه .. تركت العكآز و استنـدت على سريره و حآولت كثير لين مآ قدرت تجلس على طرف السرير معآكسه له .. يعني وجههآ مقـآبل لـ وجهه ..!!



مدت يدهآ و هي تمسح دموعها و على طول وبدون ما تفكر حطتها على مكآن المغذي المرتبـط بذرآعه وهي تمسح عليه بخفه و تقول ببكـى : حبـ..ـبي سًـ..ـآمحنـ..ـي والـ.ـلـ..ـه اسفـ..ـه .. طلُـ..ـولـ..ـي اللـ.ـه يخلييـ..ـك لـ...آآآ تعُوفنـ..ـي بروُحـ..ـي مـ..ـآ آقـدر.. بدُونـ..ـك .. طـلـ..ـول انتـ..ـآ حيـ..ـآتي .. مـ..ـآلي غيـ..ـرًك والـ..ـلـ.ـه .. ـآآهـ..ـ..ـئ ..!!




نزلت رآسها و حضنت كفه وهي تبكي من قلب وتتـمتم بكلمآت غير مفهومة بس اغلبها توسلآت و اعتذآرآت .. بدت تبوس يده آكثر من مره و دموعها غلست يده .. لـ درجة انه بدى شُـوي يحس عليها بس مآ يقدر يكلمها .. مو لأنه ما يبي ، بس لأنه تعبآن للحين ..!



مآ هـآنت عليييه .. مآ قـدر يشووفهآ كـذآ و يتركهآ بأحزآنهآ بروحهآ .. هي غلــطت لمآ مآ قالت له عن سـآمر .. بس هو مو متهور و لآ متسـرع



لآزم يكلمها بالموضوع .. اصلا من الاول كآن نآوي يهـدى شوي و يفهم منهآ الحكآيه بس طآح من غير لآ يحس بسبب الم قلبه فـ الشآرع العآم و لمـآ فتح عينه لآقى نفسه هنآ .. و بالقوه قدر يعطيهم اسم اخوه ورقم تلفونه ..!!


بس ان شاء الله بس يتعآفى شُــوي بيفتح الموضوع من جديد
و لو كآن كلآم سـآمر صح وهي كآنت تتسـلى فيه و بس .. بتكون هذي نهآية قصتهم .. بس لو كآن سـآمر يتكلم من رآسه ومن قهره فـ رح يحآول يتقبل الي صآر



هُو عآرف ميس .. على كثرة عيوبها بس مآ تعرف تكذب لو على قص رقبتها ....!!
وهالشي الي يمووت فيه .. صريحـة دآيم و مآ يهمها احد دآم الحق معهآ .. عشآن كذّآ عنده ثقه بكلآمهآ و بحيآته معها لو استمـروآ مع بعض .. هذا لو هي انفت كلآم سآمر و اثبتت له انها مآ كـآنت نآويه تلعب عليه ..



وبعـدين كيف تلعب عليه ؟!
اصـلآ " هُو " الي ركض ورآهآ .. " هي " مآلهآ اي دخل .. هُو الي اخذ رقمها بالاول .. وهُو الي غصب عنه و ما يعرف وش السبب جآ معها لنـدن .. وهُو الي كآن يحس بنآر بصدره من الغيره لمآ يشوف زينتها الوآضحه .. و هو وهو وهـو ..!!



وآخيــرآ " هُو " الي طلبهآ للـزوآج ..!!




يعنـــي كيــف يلوومهآ وهي مآ حآولـت ابـد انها تقرب منه بأي مره شآفها فيهآ ..!


بعـد سآعات من التفكير.. يتمنـى انه كلآم سامر يطلع مجرد اوهآم اختلقها بس من القهر الي فيه ..!



رغم انه كل شي فيه ينـطق بألم و جـرح بكرآمته وهو يتذكر الكلآم السآبق لصاحبه عن ميس و حبه لهآ .. ولأنه عارف الحكآيه فمآ يلوم ميس عن كرههآ لـ سـآمر بس قضية انهآ تستغله فـ هذا شي ثآآآني ..!



مر فـ باله كلآم هلآل من قبل شوي لمآ جاله .. قاله انه ميس رح تموت من الصيآح والخوف عليه .. لآزم يخف عليها وحتى لو زعلآن ما لازم يبين لها الحين لأنهآ بـ حآله بس الله يدري كيف ..!

والحين وهو يسمع حكيهآ ويحس بحرآرة دموعها عرف اخوه وش يقصـد ،، و بيسـوي الي قاله هلآل و مارح يبين قهره منهآ

بس هل هذا بس عشان كلآم اخوه .. ولآ هو فعـــلآ ما يقدر يزعل عليها ..؟!





حرك اصآبيعه عشآن تحس فيه .. وحس بدمه وقف بشرايينه لمآ سمع صرختهآ وهي تبوس يدينه من جديد بهستيريا وهي تقول بتشتت و نفس مقطوع ودموعها تنزل بغزآآره آكثر : حيـآآتي تسمـعني .. آآآآه طلووول .. الله يخلييك لآ تسوي فيني كّذآ .. مالي بعـد الله غيرك ، لآ تتركني طلآل ، انا بموت بعـدك ،، أهــئ ، والله العظـيم اسسفه و لو تبيني اذبح نفسي عشان تصدقني تهون لعيونك بس انت سـآمحني ولآ تشيل بخآطرك عليّ .. تكفـى حبيبي تكفــى ، انت امي و ابوي و اخووي و حتى اختـي .. انت كل اهلي ، لو تركتني انا بموت انت انـآ .. صرت سبب وجودي بالحيآة ، لآآآ ترووح عنــي ..!!



حس روحه رآح تطلع من بكيهآ و شهقآتها قطعت قلبه .. تمنـى يقدر يقوم و يآخذها لـحضنه ويهديهآ لأنه مو متحمل صيآحها اكثر بس مايقـدر .. كل الي قدره انه يضغـط بخفه على يدها ..!



هالمره حس بالدموع تبلل وجهه و غمض عيونه بقووه لمآ حس فيها تبوسه بين عيونه وتقول بشهقات : سآمحني حبيبي .. تكفى سآمحني .. لآ تحرمني منك ، بس لو كنت كارهني ومآتبيني فأعرف اني حبييييتك اكثر من روحي .. و عمري مآرح انسآك حبيبي ، مآ ابيك تتألم بسببي .. الله يآخذني لو كنت سبب تعاستـك



ما تحمل هالكلآم الكبييييير عليه و بقووة .. حس بدمعته سـآلت من طرف عيونه و رموشه بدت ترتـجف و دموع ثآنيه تتكون بعيونه بس قدر يحبسها ولآ تخونه و تطلع ..!!


كل هذا من كلآمهآ بس .. آجل لو فتح عيوونه وشـآف شكلها المنتفخ والهآلآت السودآ الي اخفت جـآذبية عيُونهآ و جمآلها .. كنهآ من سنتييين تعاني من الحزن .. مو من امس بس ، وش كآن رح يسووي سآعتهآ ..!





لمآ حس فيها تحآول تتحـرك من مكآنهآ لأنها حست انه مآ يبيهـآ .. و انها ذلت نفسها بمآ فيه الكفآيه همـس بصوت مبحوح من غير لآ يفتح عيونه: ابـ..ـقـ..ـي جنـ..ـبي..لآ.. آ. .آ ترُ..وحيـ..ـ..ـنْ. .!!













لـٍي طلـب " واحَ‘ـٍـد " واتمـنى يصيـَـَر *~
][ م‘ـاإأ آبيـك تـروحَ‘ عـني وآفقـَـَدك ][
][ م‘ـاإأ آبيـك تـروحَ‘ عـني وآفقـَـَدك ][
][ م‘ـاإأ آبيـك تـروحَ‘ عـني وآفقـَـَدك ][





















نهَـآآيهـ الجُـزءْ السًآدسً و آلعُشْـرُونْ ..|~..!




قرـآآآآءهـ ممتعــهـ





دَمعَةْ يتيِمةْ


دَمعَهـْ يتيمَهـْ ..}

 
 

 

عرض البوم صور ΑĽžαεяαђ   رد مع اقتباس
قديم 12-11-09, 09:27 PM   المشاركة رقم: 60
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
✿ باذِخَةُ الْعَطَاءْ ✿


البيانات
التسجيل: Jun 2009
العضوية: 146680
المشاركات: 19,408
الجنس أنثى
معدل التقييم: ΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسيΑĽžαεяαђ عضو ماسي
نقاط التقييم: 4020

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
ΑĽžαεяαђ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ΑĽžαεяαђ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

{.. ثَــُورَهـْ بَـرـآـآكِــِييِنْ ــألمَــإأإضِـِيِ .|×~..






الجُـزء آلسًـآبٍـعْ والعشـرُونْ ..|~..!













نًــدَمْ الفًـرَحْ|..~!!
































- يارب إمنحِني عمرًا أجبر بهِ كسُور نفسِي ..
ولا تكسرنِي بهم أكثَر ..}











صحت على همسآت خآيفه وهي تحـط يدهآ على راسهآ .. حآولت تعدل من جلستها وهي مقطبة حوآجبها بتسآؤل .. بصوت مبحوح قالت لمآ وضحت لهآ صوره رزآن الي تنآدي اسمهآ بخوف ودمــُووووع وهي جالسه ع الارض عندهآ : وش فيني ؟!




رزآن قالت بصوت لآهث و مرعووب والدموع تنسآب من عيونهآ بشـده : ريتـ..ــ.ــآآآآج .. آهـ.ـ.ـئ اهــ..ــ..ـئ ، رنــ ـ ـ ــدآ ,,!




رنـدآ .. مين رنـدآ ..؟!
رنـــــــدآ آختي الي ......؟!


هزت راسها برفض للذآكره البشعه الي هآجمتهآ وعلى طول حآولت تقوم من مكآنها الي على ارض الحديقه وهي تنآظر حولها بفــزع : رنــدآ .. يممممه وش صاار فـ أختي ..؟!




سمعت صوت زوجة عمها الي قربت منهم و التوتر ذبحها و بيدها عباية ريتآج وهي لابسه عبآيتها و خآلصه : استهـدي بالله وقومي البسي عبآيتك .. اتصلت في الاسعآف .. جـآيين بعد شووي ..!




صـرخت من قلبها و دموعهآ بدت تطفر من عيونها و هي تركض نآحية اختها و روحها الثآنيه الي متمـدده على الارض و دمهآ مغطيهـآ .. اكتشفت انه اغمآءتها مآ دآمت غير لـ ثوآني بسيـطه .. وهي الي كآنت تتمنى انها تـدوم للأبـد ولآ تصحى وتشوف اختهآ متمدده بلآ اي حركه .. : اختتتتتتتتي وش سووويتووو فيهاااا .. رنــــــــدآآ ....!.!!




بدت تجهش بالبكي وهي تحآول تحرك اختها .. بس وقفتها صرخة رزان الي جت لها وهي تركض و البكـي قطعهآ : لآآ اتركييـ..ــ.ــيهاا ريتـ ـ ــآج لآ تحرركينـ ...ـهـآ ... آهئ آهئ ، يمــ..ـ..ـكن فيهآآ كسوور اتركييييييييييهااااااا




ريتـآج بدت تتلفت حولها بهستيريا وهي تصرخ بأختهااا : انتتتتي انطمممممممي .. لييييييه مااا انتبهتتتتي لهااااا ليييييييييييييييييييه ؟؟




حست بصووت قُـــوي و مرعوب جاي من الباب الرئيسي : وش عنـــدكم ؟؟!!




امه ركضت له و دموعها نزلت برعب : يمـــه رعـــــــد الحــــق بنت عمممك ..!




ركض بفـزع وهو عيونه على رنـدآ و هااله الي شاافه .. مـآ اهتم لـ ريتآج ولآ لـ رزآن الي مو متغطيين اصلا .. وريتـآج ما انتبهت لنفسها ، بالعكس لما شافته بدت تبكي اكثر وهي تتوسله : رععععد تكففففى لاا تمووووت اختي .. آهئ آهئ ، الله يخليييييييك لاا تخليهاا تموووت .. رعــــــد بموووت لو صار لها شي .. سوووي لهاا شـــــــــــــــــــــي




صــرخ فيها بغضب وهو ينزل على ركبه بحذر جنبهآ و جنب رنـدآ عشآن يشيلها بـ هدآوه : سكتتتتتي خليني اشوف شغلي ..!!




مسكت ذراعه من غير وعي وهي تنآظره و دموعها مغرقه وجهها و رقبتها و شعرها لآزق على وجهها المبلل : لاااا لا تلمسهااا .. بتموووت ..!!



بدت تنـآآقز بمكآنها على الارض بحركه غرييبه ومخييفه وهي تلطم على وجهها بروعه : اختي بترووووح منننني .. رنـــدآ .. بتــ..!!




قـآطعها رعد لمآ سحب يدينها بقوه من وجههآ و مسكها بيد وحده و بيـده الثانيه عطـآها كــــــف قووي خلآ رآسهآ يلـف و هو حس بايده تعووره كييف بـ خدهآ ؟!



خـدهآ الي انظرب مرتين بـأقل من 24 سآعه .!؟



من الالـم حست وجههآ كله خـــدر .. بـدت تشآآهق بصووت يقطع القلب و هو دفها بعيد عنه و لف لـ رنـدآ والاثنين للحين على الارض عند رنـدآ ..!!



رزآن وهي تبكي قربت من اختها وهي تلبسها عبآيتها بآطرآف ترتجـف : ريتـ..ـ.آج البسـ..ــي ..!!




لبستها رزآن بعد جهد جهيييد وهي كآنت لابسه عبآيتها و بيدهآ طرحتها مع طرحة اختها و ركضوآ الثنتين بخـطوآت متعثره بعـد ولد عمهم الي توجه برعب و قلبه يضرب طبول نآحية سيـآرته ..!!





























:
:
:




















تعال اهدا .. ونام هنا
أنا أدري أن القمر نعسان..
تعب صوتك!!
أبسهر عنك ..
ببكي عنك .. من قدك؟؟
((حبيبي)) ..!!
نام لاتكابر.. أحس بنبرتك تعبان ..
تغطا حب
وتوسد وفا حلمي ..
تحت خـدك ..
أنا عندك ..
ووين ارحل؟؟
وابد .. ما للسفر بيبان ..
تخاف أبعد؟؟!!
دخيل عيونك افهمني .. انا عندك ..
بسولف لك ..
بسولف لك .
حبيبي كان يا ماكان ..
هنا!! تحت المسا عاشق
يخااااف .. يموت من صدك ..
يحبك ..
لاخر حدود الغرام ..
ولهفتـه عنوان ..
زرع لاجلك ربيع أخضر
(( حلف))
مابه سوا وردك ..
((حبيبي))
ذااااك أنا العاشق
وانا المنفي ورا
...القضبان...
وانا اللي عاشق جزرك
وانا اللي عاشق مدك ..
حبيبي نام ..
لاتزعج عيونك دام
أنا سهران ..
حبيبي نام!!
نام الليل
وباكر يا حلو وعدك ؟؟



((حبيبي))!!


نمت؟؟!!


كلمني!!


عسى مانت بعلي زعلان؟؟



((حبيبي))


ليه ماتحكي؟؟


عسى مانمت من جدك؟؟!!!!


























فتحت عيونهآ على وسعها وهي تنحني نآحيته بخووف ومن بين شهقآتهآ ودموعهآ هتفـت بـ فرح : طلآآل تسمعني ؟!




تعــذبه نبرتهآآ هذي .. تشعـــل نيرآآن بـ قلبه ، بس لآزم ما يضعف لها كثير ،، لآزم يعطيهآ " قبصة اذن " عشآن تحرم تخبي عليه شٍــي ,, وبيبـدآ من الحين عشآن تعرف انه من جد زعلآن منهآ .. ومآ رح يسآمحهآ بس عشـآن دمعتين



رغم ان الـ " دمعتين " هذي ، أغلى عليه من قلبه الي منومه الحين بالمستشفـى ..!




بصوت تعبـآن قال بشوية جفـآ : ما ابغى اسمع صوتـ ..!




كآن يبي يقول " صوتك " بس ابـــد ما عطآه قلبه فرصه عشان يفكر يجرحهآ وهو من شوي شاف وش سوت طيحته فيهـآ.. ومن غير لا تدري انه يسمعهآ حكت كل الي فـ قلبهآ .. وش يبغـى اكثر من هـ الحب ؟!




مالت عليه و للحين تبكي و ماسكه يده بقوه .. باسته على جبينه من جديد وهي تقول بصيآح ودموعها الحآره نزلت على وجهه : بسكت والله بسكـت ، بس انت لا يضيق صدرك ، طلـ...ـلآآل تكفـ...ــى سـ...ـآمحنـ...ـي ..!!




رد بخفوت و قلبه يدق بقووة و سرعه غير طبيعيه من قربها ومن كفها الناعم الي بدآ يمســح دموعها الي على جبينه : قلت ما ابغى اسمع ولآ حرف ..!




عضت على شفتها بابتسـآمه تعبآنه و سحبت يدها ومسحت وجهها بكفها بطريقه مبعثره .. وهو ينآظرها بعين وحده مفتوحه بتعب ..!!




ردت حطت يدها على خده و مسحت عليه بحنآن وهي تهمس برقه متعذبه : عارفتك مقهور مني الحين . بس والله مـ...!!




هو انتفض من اول ما لمسته بصورة مفآجأه بس حآول يسيطر على نفسه وهو يقاطعها بشده : انتي ما تفهمين ؟ ابغــــى انآم تعبـآن ..!!




طفرت دمعه من عيونها بس بقت على نفس جلستها و هي مبتسمه و تمسح على خده .. حآول يحرك ايده عشان يبعد يدها عن خده بس مسكتها بيدها الثانيه وهي تقول بنعومة : انت قلتلي ما تبغى تسمع صوت .. بس ما قلت ممنوع الاقتراب ؟! .. ليه انت قابل للاشتعال ؟! " غاز مثلآ " ؟!!!!




كانت تبغى تضيف شوية مرح على وجودها معه من بعد ما عرف الحقيقه ولو مو بصورتها الاصليه .. بس هو رد عليها ببرود يقهر : مالي خلق اضحك ، مع انه النكته مره بآيخه بس كنت ابغى اجاملك عشان لا تلقطين وجهك ....!!




زمت على شفايفها بقهر ومن غير شعور قبصته على خده من بعد اللمسات الناعمه : وجــع تراااك ذليتني ..




فتـح عيونه على وسعهم .. البنت هذي بـآيعتهـآ ....... !!!!




ابتسمت بطريقه هبله لما انتبهت للي قالته .. حطت يدها على فمها بصدمه وعيونها تنآظره بابتسـآمه عفويه : وي ...!! سوووري قلبو و ربي سقــط سهُــــوآآ ..!!




كل الي قاله : لو تنكتمين لو تذلفين ..!!




ولف وجهه للنآحيه الثآنيه .. هي ابتسـآمتها وسعت وهي تتنهـد بـ حُـب متألم وهي عارفه انهآ ورآها عتاب و حساب لمآ يقوم بالسـلآآآمه بس مآ يهم دآمه طيب كل شي ما تبي من الدنيـآ .. ان شاء الله يذبحهآ ما يهمهآ : بـ نكتم .. و لو تبيني اموت اموت .. بس ترضى عليّ و نبرتك الزعلانه هذي تغيرها ..!




غمض عيونه ولآ رد عليهـآ ..!























:
:
:



















حسايف .. تذبل الضحكه وهى بين الشفايف .
تذبل الفرحه وتضيع
ويصبح الكون الوسيع
مايكفي خطوتين .. لاكساه الليل بااللون الحزين .. !















ارتجف كل مآ فيها من الرسآله و مآ قدرت ترفع عيونها لـ أبوهآ ولآ لـ عمهآ الي جآلسين عندهآ ..!!


وجههآ انخطف لونه و كأنه الدم انسحب منه فجأه بكل عنف .. حرقه قوويه صارت فـ بلعومهآ تمنعهآ من الكلآم و ألم حـآد بصدرها خلآ تنفسها يضيق .. كل هذا و مآ قالت شي ..!



تحـآملت على نفسها وهي توقف من مكآنها من غير ولآ كلمـة و على طـول طلعت من المجلس و ابوها و عمهآ ما لآحظوآ شي لأنهم مشغولين بـ موضوع في الشغل ..!




اول مآ وصلت الصاله قعدت على اول عتبه بـآلدرج الكبيـــر الملتُـوي و هي تتنـآفض بمكآنها و تحس بروحها كأنه رح تطلع من جسدها النحيل .. سنـدت رآسها على الدربآزين و دموعها بـدت تنزل بأنهيآر وشفآيفها صارت زرقـآ فجأه .!




لآ تلومــُونهآ ..




ترآ مآ تقدر تتحمل اكثر .. هي صغيــره و دلوووعه ، و نعُـــوومه ،



ورغم كل هذا قلبها طيييب كثيير وماتحب تزعل احد او تظلم احد معها .. مع هذا جروحها قاعده تتفـتق يوم ورآ الثاني



كل مآ خيــطت جرح ، رد و انفـــــــــــتح ..!!




هي مآ صدقت على الله انه " رودي " رووح حيآتها يخطبها .. طلــع ما يبيها و مجبوور عليها .!



ترى قلبها المسكين مرررره مآ يتحمل هالصدمآت ..



الصــدمآت اقووى من انه يتحملهـآ ،



آقُــــووى بـ كثيــــــــــــر ..!!





انتبهت لـ صوت وليـد الي انصدم لما شآف حالها .. كآن توه نآزل و حب ينآكفها لما شاف ظهرها الي معطيته له ، بس انفجع بـدموعها .. جلس على العتبه جنبها وهو يمسك كتفها بخوف : غيوود عُـــمري وش فيك ؟!




كأنها كـآنت منتظرته من زمـآن , مآ لقت نفسها غير ترمي حآلها عليه و هي تنتـحب بصيآح يـعور القلب : رووووودي .. آهئ آهئ




حس بقلبه انخلع من مكآنه .. خآف على ولد عمـه من قلبه بعـدهآ عنه بقوة وهو يقول بصوت مرتفع شوي : شفيييييييه ؟؟؟!!




ردت غرست وجهها بكتفه وهي تهز راسها برفض وتقول بنبرة مُـحطمه ... مذبُوحه



: أهئ أهئ ،، مـ...ـ.ــآآ أبـ..ـــيــ......ــــه ... أهئ
















شٍــيِ .. " غريبٍ .. ! "


لمـًآ تظِنْ آنًــكْ . . { حبٍــيبٍ ْ }


وآنًـــكـ ..


منْ الفرحًــة~ قريٍــبْ .. ،



لكًــنْ يجٍــيٍ ... ؛ سهِـــــــمٍ .. ! ويصيٍـــبْ .~


 
 

 

عرض البوم صور ΑĽžαεяαђ   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة دمعه يتيمه, ليلاس, الماضي, القسم العام للقصص و الروايات, براكين, ثورة, ثورة براكين الماضي كاملة, دمعه, قصه مميزة, قصه مكتملة, قصه سعوديه
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 05:30 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية