لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack (3) أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 19-10-09, 03:36 PM   المشاركة رقم: 411
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ناقد مبدع


البيانات
التسجيل: Aug 2007
العضوية: 38720
المشاركات: 3,019
الجنس أنثى
معدل التقييم: Emomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1554

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
Emomsa غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Emomsa المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

-(فهد :~ اللهم اني بلغت ... وانت براحتك ...
-(صقر بصوت قصير لليان :~ اقول ليان شسالفه كلكم تجمعتو مع بعض وشكلكم
رايحين صوب شي محدد ...
-(ليان هزت كتوفها يعني ماتدري ..)
-(أما فيصل التفت على خواته اللي يمشون جمبه :~ اقول رسالة عمي وصلتكم ..؟؟
-(ليان اللي رفعت راسها :~ ليه وصلتك بعد انت ...
-(فيصل :~ آها عشان جذي كلنا متلاقين ....
((لما وصلو للبوابه وقفو كلهم جمب بعض ومعاهم صقر وقروب فيصل ...
-(برهوم يصفر بنبهار :~ ؤللللللله .. ودك من يلطش هالسياره ...
-(فهد :~ مالت عليك اللي يسمعك يقول ماشاف خير ...
((بس تفاجئو كلهم لما نزل السايق الأسمرررر ...
وقف قدام التوأم وهو يقول بحترام :~
العم فيصل ..؟؟
-(فيصل رفع حاجب :~ شنو ..!!
-(تولين كشرت بوجه فيصل بغرور وهي تقول بصوت واظح الكل يسمعه :~
مالت عليك ماشفت خير صج ...
أنت من طرف عمي بندر ..؟؟
-(الأسمر بهاللحظه عرف انهم هذولي اللي وصاه بندر عليهم ..
نزل راسه بحترام ثم قال :~ العم بندر الله يطول بعمره موصيني
آخذكم للمشوار ...
-(صقر عقد حواجبه :~ شنو مشواره ...
-(الأسمر مارد على صقر ... )
-(فيصل :~ شنو مشواره ..؟؟
-(الأسمر :~ تفضل وبتعرف لوين ...
-(فهد :~ ماينفع نروح وياكم ...
-(برهوم :~ أي صح ريلنا على ريل رفيجنا مايصلح نهده بروحه وياك ...
-(متعب ضرب على راس فهد وبرهوم :~ والله من الطفاقه فيكم ...
((الأسمر راح وفتح الباب للتوأم ...
تولين تقدمت بغرور وركبت السياره ...
أما ليان لما تقدمت مسك كتفها صقر وهو يقول :~ على وين ...؟؟
-(ليان بلعت ريقها بتوتر :~ بروح ويى اخواني ..
-(صقر عقد حواجبه :~ شنو شنو ... وانا وين رحت ... بالطوفه ..!!
بعدين انا توني قايل لج عازمنج على كافي ... تروحين جذي بدون لا احم ولا دستور ..
((بس المصيبه لما سحبت يدها نارا وكأنها تقول طنشي صقر ...
ليان توترت من الوضع أكثر وهي ماكان تبي يصير كذا لأنها بغت تقول ؤكي ماراح الروح بس نارا تدخلت ...
رغم انو نارا توقعت ليان ماتبي صقر من بعد موقف العرس ...
صقر حس بقهررررررر بس ضبط اعصابه وهو يطالع السياره الفخمه ...
نارا دخلت ليان ثم ركبت بعدها ...
أما فيصل بين يدينه ميما نايمه ...
واقف مايدري يدخل ولا لا ...
-(عبادي :~ فصول ليش واقف ..؟؟
-(مساعد :~ والله وصرت ولد عز واحنا ماندري ...
-(برهوم :~ الله يخلف علينا عيل ...
((فيصل مارد عليهم وركب بهدوء رغم انه متردد مايدري ليه ..))
وهم بطريقهم ...
ليان التفتت على فيصل ثم قالت :~ منو هاي ..؟؟
-(فيصل ببتسامه :~ هاي بنتي .. منى ...
-(تولين بدون ماتطالعهم كالعاده الغرور له دور بحياتها :~
منى ... شمعنى منى عاد ... ووين أمها ماتمسكها عنك ؟؟
-(فيصل توتر شوي ثم قال :~ منى على اختي اللي تربيت عندهم ...
((بس سكت لأنه ماعرف شلون يشرح سالفة بنته اللي متبنيها .. ففضل الصمت على
الكلام اللي مايدري كيف بيقوله لأنه احرااااج عليه ...
بس حمد ربه انو خواته ماوصلت لهم الإشاعات اللي انتشرت عنه وعن جينفر ...
-(نارا ببرووود :~ اليوم لقيت بنتك بالشارع ... يبتها للجامعه أدورك بس
اختفت بنتك .. أحمد ربك انها راحت بنفسها للأميره موب حد ثاني مايخاف ربه ..
((التفت عليها فيصل معقد حواجبه ثم قال :~ ميما راحت بنفسها للأميره ..؟؟
-(نارا :~ اي ... اشوفها تلعبها بالحديقه وبنتك مستانسه للآخر حد ...
أحمد ربك انها راحت للأميره ...
هذا اذا ماكانت بعد سحبت على محاظرتها عشان بنتك ...
((فيصل سكت وكلمات نارا تتردد بأذانه ...
تذكر الكلمات اللي قالها لها ...
ضغط على كفه بقوووه يعاتب نفسه على كل كلمه قالها بحق أميره اليوم ...
صحيح خذت حقها وزود ...
بس برضو ندم عالكلام القاسي اللي قاله ...
((قطع عليه تفكيره لما قال لهم السايق :~
تفضلو .. البيت بيتكم ...
((لما نزلو من السياره ...
شافو البيت فخم ...
بمكان جدا جدا راقي ...
-(فيصل عقد حواجبه :~ شلون يعني البيت بيتنا ..
-(الأسمر :~ العم بندر وصاني أوصلكم للبيتكم ...
من اليوم ورايح هذا بيتكم وأنا بوصلكم للأي مجان تبونه ...
والخدم داخل بخدمتكم ...
لحد ماتنتهي جامعتكم وبعدها تردون للسعوديه ...
-(ليان توترت :~ أنا ماأقدر عندي زوجي يترياني بالبيت ...
((شويات الا ولاحظت الكلمه اللي قالتها ...
زوجــــــــــــــــي ..!! ... يترياني بالبيت ..!!
للهدرجه مهتمه ..!!
من متى ... شنو اللي تغير ..
((نارا التفتت عليها بستغراب :~ بس انتي بتطلقين منه ..!!
-(ليان بصدمه :~ ليه منو قال ..!!
-(نارا رفعت حواجبها :~ شفيج اخترعتي ..!! ... مو انتي ماتبينه ...؟؟
شنو اللي تغير ...
-(ليان نزلت راسها برتباك ولا ردت بأي شي ...
نارا استغربت اختها ...
تولين بطفش :~ ؤهوووه وأنا بقعد واقفه لين تنتهون حظرتكم من سوالفكم ...
((ثم كملت طريقها للداخل المبنى ...
طلعت جوالها ثم دقت على أمها ...
لما قالت لها السالفه ...
-(أم تولين بضيقه :~ شلون يعني بتعيشين بعيده عني حتى وانتي بالإمارات ..؟؟
-(توترت شوي ثم قالت :~ ماما بسكر الحين يالله انتبهي للعمرج ...
باي ...
((ثم سكرت ويدينها بردت من التوتر ...
حست بضيييقه من اللي سوته ...
ماتدري شنو بالضبط المشاعر المتخربطه بداخلها ...
تحس انها تبي تعيش بين اخوانها وتتعرف عليهم أكثر ويتعودون على بعض أكثر
لأانهم للحين وكأنهم اغراب كل واحد يتكلم بطريقه رسميه ...
وبنفس الوقت ماتبي تترك أمها ...
احتاااارت ماتدري وش تسوي ...
للحظه جت فكره ببالها ...
دقت على امها بسرعه ثم قالت :~ ماما شرايج تيين تعيشين وياي انا واخواني ...
-(أم تولين ضاق صدرها لأنها تاملت من بنتها هونت وبترجع للبيت ...
بس بالاخير قالت بضيقه :~ لا خليج انتي وياهم انا ماأقدر اترك بيتي ...
الله يوفقج يابنتي بس طمنيني عليج وانتبهي للروحج وللصحتج ...
((تولين حست بحبااااااط ....
ماتبي تترك أمها ... وماتبي تترك اخوانها ..
كافي انها انحرمت منهم ثلاثه وعشرين سنه تقريبا ...
ماردت على أمها بس ماحست الا بصوت قطع الإتصال ...
نزلت دمعه من عينها ...
دمعه فيها الحيره والألم والحزن ...
محتراه بين اخوانها وبين أمها ...
أمها اللي عندها أغلى من كل شي حتى على روحها ...

باليوم الثاني ...
بالجامعه ...
((أميره أرسلت للفيصل بلوتوث أغنيــــــــه ..
وهو جالس بين اخوياه ...
وأنواع الضحك ...
بس قطعت عليه اميره بصوت قبول أو رفض للبلوتوث اللي وصله ...
قبل بدون أي تفكير ...
لما فتح معه ...
استغرب الموضوع واللي هو ...

 
 

 

عرض البوم صور Emomsa   رد مع اقتباس
قديم 19-10-09, 03:38 PM   المشاركة رقم: 412
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ناقد مبدع


البيانات
التسجيل: Aug 2007
العضوية: 38720
المشاركات: 3,019
الجنس أنثى
معدل التقييم: Emomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1554

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
Emomsa غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Emomsa المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 



}} اهداء خاص مني لكـ ..{{
))عقد حواجبه شسالفه ...
لما شغل الأغنيـــــــــه ..
واللي هي ...
((أغنيـــة أسيل عمران ... حبيبي التزم حدكـ ...))

حبيبـــــــي التزم حدكـ...
مدام انكـ كلامــــــــــــكـ جد ...
حبيبــــــــــــي التزم حــــــــــــــدكـ ...
تهددنـــــــــــي تبي تبعـــــــــــــد ..
أبعــــــــد الله لا يــــــــــــردكـ ..
ترى بينيــــــــــــي وبينك حــــد ..
ومن هاليوم أنا ضدكـ...
تهددنــــــــي وانا أهدد ...
وخله ينفعــــــــــــك صدكـ...
حبيبـــــــــــي التزم حــــــــــدكـ...
"""""""
اذا تخطـــــــــــــي بيجيكـ الرد ...
ولانــــــــــي ميت في بعــــــــــــدكـ ...
واذا تجرحنــــــــــي متعمد ..
أبجرح كيفـــــــــــــي وش عنــــــدكـ ...
حبيبـــــــــــــي التزم حدكـ ...
"""""""""
((كان المقطـــــــع موقف لين هنا بس ...
فيصل رفع راسه بسرعه يدور بعيونه من اللي الرسل له البلوتوث ...
بس الصدمه عليه لما طاحت عينه على أميره اللي واقفه تطالعه
وكأنها تقول ترى أنا اللي الرسلت البلوتوث ...
عطته نظره من فوق للتحت ثم لفت عنه بثقه ..
((فيصل ماقدر يشيل عيونه عنها ...
حس انها موب أميره اللي يعرفها ...
هذي البنت قويه وكأنها تتحداه بقوه ...
بس أميره اللي يعرفها ماتعرف غير الضحك وماخذه الدنيا بطيبه وسهاله ..
((توه بيوقف ويلحقها بس تردد ثم جلس ...
ماهي الا لحظات ونسى موضوعها بالسوالف مع أخوياه وهبالهم ...
"""""""""""""""
$$بكـــــــــــذا ... مرت الأيــــــــــــام والأسابيــــــــع ..$$
وكل يوم توأمنا يتعرفون أكثر وأكثر على بعض ...$$
ينسجمون أكثر وأكثر مع بعض ..$$
كل يوم يتعلقون ببعض أكثر وأكثر ..$$
مافيــــــــــه أحلى من الأخوان ... وخصوصا لو يكونون توأم بنفس العمر ..$$
((الله لا يحرمكم من أخوانكم وأهلكم ..))

((بيوم من الأيام بالترم الثاني ...
بعد مانتهو من الترم الاول واختباراته بنجاح ...
((طبعا ليان مارجعت للصقر وجلست مع اخوانها ...
وبرضو تولين ...
الأربعه جلسو ببيتهم مع بعض مثل ماقلت لكم ...
صارو متعودين على بعض وبقوه ...
............
بالصبـــــــــــــــاح ...
صقر فتح عيونه ...
بنعااااااس ...
التفت على جمب السرير كعادته كل يوم يتحرى رجعة ليان بالبيت ...
حس بحباط مثل كل يوم مايلاقيها جمبه نايمه ...
تنهد بقهر وهو تاركها على راحتها ولا دق عليها أو أزعجها ...
بس مكتفي بالإنتظار لين ربي يهديها وترجع بنفسها ...
مايبي يحرمها من اخوانها ...
بس برضو مايقدر انو ماينتظرها كل يوم ...
حالته صعبه مع نفسه وبالحب اللي بداخله ...
لبس بطفش ثم طلع للجامعه ...
((أمـــــــــــــــــــا أم تولين اللي بنفس وضع صقر ...
تنتظر بنتها ترجع لها ...
بس ماتقدر انو ماتدق عليها كل دقيقه وكل ثانيه تطمن على بنتها ...
بس ماقد قالت لها ارجعي ... تنتظر بنتها ترجع بنفسها
بدون ماتحرمها من اخوانها بنفسها لو تطلب من تولين ترجع ...
بس الإحباط بكل يوم انو تولين للحين مارجعت لها بالبيت وكانها استاانست مع اخوانها ونستها ..
((ميشــــــــــــــــــــو ...
عايشه حياتها بدون معنى ...
24 ساعه تفكر براكان ...
تحاول تنساه من بعد حركته الأخيره ...
بس ماقدرت ...
والمصيبــــــــــــــه راح تعرفونها الحين ...
((دق جوالها ...
لما رفعته تطالع مين المتصل ...
تنهدت شوي ثم ردت :~
هلا وغـــــــــــــلا ...
-(ابتسم :~ هلا بهالصوت ... وحشتيني يالغاليه ...
-(ميشو انسدحت عالسرير :~ أهــــا ..
-شنو اللي آهـــآ .. اقول لج وحشتيني تقولين آها ..؟؟
-(عدلت جلستها ثم قالت :~ شتبيني اقول يعني ...
-مثلا وحشتني انت أكثر ... مثلا يابعد قلبي انـ....
-(قاطعته بملل :~ اقول أنا رايحه للجامعه ... تبي شي ...
-سلامتج ياقلبي ...
-ؤكي يالله باي ...
-باي ياعمري ...
((ميشو سكرت وهي تحس بروحها متقرررررررفه من نفسها ومن هالغريب اللي
صارت تعطيه وجه بس عشان تنسى راكان ...
بس ماقدرت ..
مافي أمل تنسى راكان وتحب غيره ...
تكره هذا بشكل عدواني بس تتحمله على أمل انها تنسى راكان وتحب هذا ...
بس بالنهايه بدت تفقد الأمل من نفسها ...
لأن راكان ماغاب عن تفكيرها ولا لحظه ...
وتتحمل هذا الغريب بقرف ...
وهي اللي عمرها ماعطت وجه للشباب ...
((لبست شنطتها ثم طلعت ...
وهي بالبوابه توها داخله شافت من بعيد ليان جالسه بالحديقه لحالها ...
ابتسمت بالخفيف بس علطول راحت ابتسامتها لما شافت ليان وضعها غريب وكأنها تبكي ..
بسرعه ركضت متجهه لها ...
-(ميشو بخوف:~ ليون شفيج ..؟؟
-(ليان رفعت عيونها على ميشو وزادت دموعها اكثر ...
ميشو جلست جمبها وهي متوتره ماتدري شلون تهديها ...
خاصتا انهم صارو بعاد عن بعض بسبب صقر اللي يمنعهم عن بعض ...
مدت يدها على ظهر ليان :~ ليون من اللي مزعلنج ..؟؟
-(ليان بحركه سريعه ضمت ميشو وصارت تبكي أكثر وأكثر ...
مشاعل جمدت مكانها ...
فاجئتها ليان من غير سابق انذار خاصتا انهم من زمان ماشافو بعض الا بالصدف ..
بس ليان تتجاهل ميشو ...
((ميشـــــو ساكته ...
ماتدري وش تقول ...
-(ليان وهي تبكي :~ مشاعل ساعديني ... انا صرت حامل من صقر ...
مابي الطفل مابيه ... بس مادري شسوات ...
((ميشو عقدت حواجبها بنرفزه من اسم صقر ...
تكره هالولد بشكل كبير ...
اللي حرمها من أعز صاحباتها ...
بعدت ليان عنها ثم قالت بعطف :~ طيب انتي لا تبجين وخلينا نتحجى عدل ...
ونفهم شسالفه بالضبط ...
يعني انتي متأكده انج حامل ..؟؟
-(ليان مدت يدها ليد ميشو ثم حطتها على بطنها وهي تقول بين دموعها :~
والحين شرايج ..؟؟ ...
-(ميشو زادت دقات قلبها لما حست بانتفاخ بسيييييييط ....
بسرعه قالت بعدم اقتناع :~ يمكن موب حمل ... انتي رحتي للطبيب ..؟؟
-(هزت راسها بـ(نعم)... وصارت تبكي أكثر :~ انا اصلا من زمان
حاسه بالأعراض ... بس كنت اتجاهل وأقول هاي بس تعب بسيط وبيروح ...
بس بالأخير ماقدرت اتحمل الأعراض ورحت بنفسي للطبيب وتأكدت ...
ياربي يامشاعل قولي لي شنو اساوي الحين ..
أنا مابي طفل من صقر ....
-(ميشو بتردد :~ يعني انتي للحين ماتحبينه ..؟؟
-(نزلت راسها بدون أي كلمه .... ماتدري تقول أي أو لا ...)
-(مشاعل مسكت يد ليان ثم قالت ببتسامه :~ ماعلينا ... عموما هذا طفلج وياي بالطريج ..
سواء من صقر ولا من غيره ...
هذا الواقع ... ولدج ببطنج ... يعني مافي أي اختيار لج ثاني ...
وبعدين صدقيني بتحبين طفلج اذا يبتيه ...
حتى لو انفصلتي عن اللي ماينتسمى ... يظل هالطفل طفلج وبتحبينه ..
صدقيني ... كل شي بيتغير مع الوقت ...
بس انتي الحين امسحي دموعج ..
ولا تخلين أي احد ينزل لج دموعج ...
تدرين انتي شكثر غاليه على قلبي ...
ولا أرضى للأحد يزعلج ..
((وقفتها ميشو ثم قالت ببتسامه مصطنعه بس عشان تكمن ليان :~
والحين روحي وبشري ..... بشري ريلج ... لازم يدري ...
صحيح يمكن أنا اكرهه اكثر منج ...
بس ولو هذا ريلج ولازم يدري عن ولده اللي ياي بالطريج ..
-(ليان مسحت دموعها بعد ماهدت من كلام ميشو اللي ريحها وأقنعها بالواقع ...
-(ميشو نزلت راسها ثم قالت :~ عيل ماودي أزعجج أكثر من جذي ..
أنا بسير للمحاظرتي .... اهتمي بروحج وقولي لي اذا حد زعلج ...
يالله باي ياحلو ...
((لما لفت بتروح ليان نادتها بضيقه :~ مشاعل ... مشاعل أنا ...
أنا آسفه ...
-(التفتت عليها :~على شنو الله يهداج ... مابينا أعتذارات ...
-(ليان :~ أنا أقصد بسالفة صـ ... صقر لما منعني منج ...
صج انا آسفه لأني تجاهلتج ولا حاكيتج بسبب صقر ...
من اليوم ورايح أنا مالي خص فيه وبصير احاكيج متى مابغينا ...
ماراح اسمح للأحد يفرق بيني وبينج ..
-(ميشو :~ لا ياليان .... دامج على ذمة صقر ...
صدقيني راح تتمشكلين وياه كثير بسببي ... ماأبي أأذيج أو أي شي ...
بس انتي تعرفين رقمي أكيد ... اتصلي فيني متى ماحتجتيني ...
صدقيني أنا أول وحده راح اكون يمج ...
((ابتسمت ابتسامه تطمن ليان ثم راحت ...
ليان حست بضيقه ...
ميشو اقرب وحده لها يفرق بينهم صقر ...
((تنهدت ثم رفعت جوالها لما دقت على صقر ...
-ألو ...
-(صقر برتباك :~ ليان ...!!! ...
-(ليان بضيقه :~ ابي اشوفك بالجامعه ... عندي شي راح اقوله لك ضروري ..
-(صقر ابتسم بفرحه وهو على باله انو ليان تبي ترجع معاه :~
ؤكي ؤكي وين تبين نتقابل ...
-بالحديقه ...
-ثواني ياعمري وانا عندج ...
((ماهي الا لحظات وجاها صقر ...
بعد صمت بينهم طويل ...
-(ليان بتوتر :~ أنا .... بدخل بالموضوع علطول ...
أنا ....(بلعت ريقها اللي جف :~ أنا ححـ.... حا.... (تنهدت بتوتر لأنها ماقدرت تنطق الكلمه :~
أنا .. حامـ... حامل .... أنا حامل ...
-(صقر عقد حواجبه بدون استيعاب :~ شنو ..!! مافهمت عيدي شقلتي ...
-قلت لك انا حامل ...
-(صقر فتح عيونه :~ مني أنا ...
-(ليان رفعت راسها بصدمه .. شيقصد هذا ..!!!
صقر لاحظ نفسه ثم قال بضحكه واظح عليه موب مستوعب :~
ههه لا لا لا ... يعني انا متفاجئ ماأدري شلون اتحجى ...
بس انتي متأكده حامل ولا يتهيئ لي انج تقولين جذي ...

 
 

 

عرض البوم صور Emomsa   رد مع اقتباس
قديم 19-10-09, 03:39 PM   المشاركة رقم: 413
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ناقد مبدع


البيانات
التسجيل: Aug 2007
العضوية: 38720
المشاركات: 3,019
الجنس أنثى
معدل التقييم: Emomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1554

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
Emomsa غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Emomsa المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

-(تنهدت بضيقه :~ قلت لك انا حامل ...
-(صقر في داخله شعور فرحـــــــــــــــــــه موب طبيعيه ....
حتى الإبتسامه ماقدرت ترتسم على وجهه من الصدمه ...
وقف ثم جلس ...
ضحك ثم سكت ...
رفع يدينه على شعره وهو يبتسم بدون استيعاب للي سمعه ...
التفت عليها ثم قال :~ كرري شقلتي ...
-(نزلت راسها ولا ردت عليه ...)
-(صقر مسك يدها ثم قال :~ ليون عيدي شقلتي .... صج انا موب قادر استوعب ..
-(سحبت يدها بهدوء ثم قالت :~ اللي سمعته ....
-(وقف بفرحه كبيـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــره ...
:~ ياألللآآآآآآآآآآآآآآه .... والله موب قادر استوعب ...
حبيبتي انتي حاسه فيني ...
صج صج الفرحه موب واسعتني ...
ماأدري شأقول ماأدري شساوي ...
مختبص معتفس صج صج صج ...
((بهاللحظه جى في باله عبدالمحسن اخوه ...
ابتسم بنتصار وخبث ... وهو يقول :~ أي عرفت شساوي ...
((ليان رفعت عيونها عليه بستغراب ...
شافته وهو يدق على رقم بس ماتدري من ناوي يتصل فيه ...
لما رد اخوه عبدالمحسن قال له صقر يجي للجامعه ضروري ...
بس عبدالمحسن قال انه مشغول
علطول قال له صقر ان الموضوع يخص ليان ...
بكذا قال عبدالمحسن ؤكي دقايق وجايك ....
التفت على ليان وسحبها مع يدها للداخل بالمبنى ...
شوي الا وقال :~ يؤ انا اسف ... لا يكون تعورتي ...
-(ليان ساكته ماتدري هذا شصار عليه..
انفصل عقله مره وحده ....
بعد ربع ساعه ....
ليان التفتت على صقر ثم قالت بتوتر :~ شسالفه ممكن افهم ...
-(ابتسم بخبث ثم قال :~ بتعرفين الحين ...
(دق جواله :~
الو وينك انت الحين ... آها خلاص انا يايك الحين ...
((مسك يد ليان ثم كمل طريقه للدرج ... وهو نازل للصاله
بنص الدرج وقفت ليان ...
لما طاحب عينها على عبدالمحسن ...
صقر التفت عليها ثم قال :~ شفيج وقفتي ... خلينا ننزل وتقابلين اخوي ...
-(عبدالمحسن بلع ريقه بتوتر وهو ماشال عينه عن ليان ...
حس بنبضات قلبه تزداد ...
بكل لحظه يشتاق لها ... يحبها بشكل كبيـــــــــــر ...
أما ليان اللي للحين تطالع عبدالمحسن بخوف ورتباااك ...
التفتت على صقر شناوي عليه هالمجنون ..
-(ليان بخوف :~ صقر شتبي بالضبط ...
-(صقر ابتسم بخبث وانتصااااار لما لف عيونه على اخوه عبدالمحسن ثم قال بكل ثقه :~
حرام الواحد يبشر أخوه الوحيد ... اخوي اللي رباني ودللني ...
مايقصر اخوي ابد عشان جذي لازم يكون هو أول واحد يدري شسالفه ...
عبدالمحسن ياخوي ..... زوجتــــــــــــــي ليان حـ....
-(ليان قاطعته من بين دموعها :~ لا ياصقر لا تقولها ....
-(صقر فتح عيونه وهو يطالعها كيف تمسكن عليه بقوه وكأنها تتوسل له مايتكلم ...
حس بحقد من حركتها ثم قال بضبط اعصاب الغيره والغضب :~ ليش ماتبيني اقول له ..
-(ليان بين دموعها اللي نزلت بسرعه :~ مممـ ..
مو وقته اليوم .... بعدين نقول له ... عفيه لا تقول شي ...
اصلا انا موب متأكده من السالفه .... عفيه صقر لا تقول شي الحين لين مانتأكد ...
-(صقر بقهر وغضب وبنفاذ صبر :~ شلون يعني تجذبين علي ...؟؟
-(هزت راسها بالنفي والخوف واظح عليها :~ لللـ... لا لا .. ابدا ...
بس موب وقته الحين ... عفيه صقر عفيه ...
-(عبدالمحسن برتباك من الوضع :~ شسالفتكم انتم .... ماتتحجون ...
-(صقر يطالع ليان بحقد والغضب واظح على عيونه ....
سحب يده منها ثم التفت على عبدالمحسن وقال بكل ثقه رغم النار اللي بداخله
من ليان والسبب عبدالمحسن :~ ليان حامل ...
-(ليان وهي تصارخ بتوسل :~ لا ياصقر لا تكفى لا تقول له تكفى ...
-(صقر ماعاد يتحمل الوضع وهي متمسكه فيه بقوه وتتوسل له ...
دفها عنه من غير قصد والنار بداخله تشتعل أكثر وأكثر ...
((ليان ماقدرت تمسك روحها قبل لا تطيح ...
بس فعلا طـــــــــــاحت قبل لا تلحق على روحها ...
طاحت من على الدرج للأسفل بقوه ...
عبـــــــــــدالمحسن هو اصلا كان يحاول يستوعب كلمة ليان حامل ...
وفجأه طاحت قدامه عالأرض ...
انتفضت رجوله من الروعه ....
بسرعه جلس عندها بخوف :~ ليان ... ليان تسمعيني ليــــــــــــــــــــان ..
((صقـــــــــــــــــر واقف فوق الدرج يطالعهم بصدمــــــــــه ..
وجموووووود ...
رجوله ماقدرت تتحرك من مكانها ...
بس لما شاف عبدالمحسن رفع ليان بين يدينه ماقدر يتحمل الحقد اللي بداخله والغيره
العميا ...بسرعه نزل للاخوه ودفه بقوه عن ليان وهو يصارخ بحقد :~
لا تلمسهــــــــــــــــا ... جم مره بقول لك هاي زوجتي وماأسمح لك تمد يدك عليها ..
كل هذا بسببك ...
-(عبدالمحسن ماقدر يستحمل وقاحة اخوه عشان كذا عطاه كف محتــــــرم :~
انت مينون ... عز الله ان مخك ضرب للآخر ...
انت لو تدري شساويت يالمينون جان ماصار اللي صار ...
انت تدري ليش ماأبيك تتزوج حتى من قبل لا أعرف انها ليان ...
انت ياصقر عندك ولد .... من مايا ...
تدري شمعنى هذا ياللي ماتستحي ...
انت تقربت من مايا وهي كانت زوجتي بوقتها ...
محسن هذا اللي تشوفه ... هذا ولدك يالمينون ولدك ...
دللتك وربيتك وبالأخير تساوي فيني جذي ...
والحين تاخذ مني أغلى وحده على حياتي ...
اخذت مني مايا وبعد تبي تاخذ مني ليان ...
يكفي ياصقر يكفي اللي يصير بسببك ...
ماذقت طعم السعاده بسببك ..
ربيتك وكرست حياتي لك ...
ولما لقيت انا اللي احبها جيتها وبكل بساطه وانت موب بعقلك ...
كنت شارب حسبي الله عليـ....
((ماهان عليه يدعي على اخوه الصغير ثم كمل بألم والعبره اللي خنقته من القهر
والملل اللي بداخله من اخوه :~
والمصيبه بعد ان مايا تخوني باخوي ...
وين احنا فيه ..!! وين .... بدوله مسلمه ولا وين ..
اخو يخون اخوه بزوجته ...
بس انا ياصقر نفذ صبري منك نفـــــــــــــذ ...
مايا وقلنا معليه يالله ...
الردى موب بس فيه ... الردى في زوجتي مايا اللي وثقت فيها وحبيتها
وهي بنفسها سلمتك نفسها ...
وخانتني رغم انها بكامل عقلها ...
ربيتك وبالأخير تشرب ... تشــــــــــــــــــــرب حراام ...
لا وبعد تخوني بزوجتي ...
وولدك انا اللي اربيه الحين ...
صدقني ماكنت ابي اقول لك هذا بس انت اللي جبرتني من بعد ماتزوجت لأني عارف انك
موب قد المسؤليه وبتعذب بنت الناس ...
انت الدلال خربك .... لما دللتك خربت ...
والحين شف شصار في ليان ..
ليان اللي حبيتها أكثر من نفسي أخذتها بسهوله برضو مني وعذبتها ...
رفضتنــــــــــــــــــــــــي بسببــــــــــــــك ...
مثل ماطلبت مايا اطلاق مني بسببــــــــــــــــــــــــــــك ...
حسافـــــــــــه تربيتي وتعبي فيك ياحسافه بس ...
((ثم لف وهو بيشيل ليان بس الصدمه لما شاف الدم ينزف منها ...
شهق بصدمــــــــــــه .. معقوله الجنيـــــــــــــــــــن طــــــاح ...
صقر مجمد مكانه مصدووووم ...
من الكلام اللي قاله اخوه له ....
لما طاحت عينه على ليان اللي تنزف دم حس ان الدنيا تظلم بوجهه ...
كلام اخوه شي ماينتصدق ...
عشـــــــــــــــــــان كذا اخوي مايبيني اتزوج ...
حتى من قبل لا يعرف انها ليان اللي يبيها ...
ماكان يبيني اتزوج...
معــــــــــــــــــــــاه حق بكل اللي قاله ...
انا واحد ماأستاهل حتى أعيش ....
حقارتي وصلت اني اعتدي على زوجة اخوي وانا موب بعقلي ...
((تذكر هذيك الليله المشوشه بعقله لما كان مع مايا لحالهم ...
صحيح كان خايف من عواقبها بس توقع انو كل شي مر على خير وسلام ...
كان يدري ان مايا طلبت من اخوه الطلاق بسببه بس ماكان يدري انها كانت
حامل منه ...
الدنيا تدور قدامه ..
جلس بحباااط وصدمه وتفكير مشوش ...
((الصالــــــــــــــــــــــه صارت فاضيــــــــــــــــــــه ...
مافيه احد غيره ...
عبدالمحسن راح بليان للمستشفى ...
ميشو لما شافت عبدالمحسن شايل بين يدينه ليان لحقته بسرعه وركبت معاه السياره حتى
من غير لا تشاور عبدالمحسن ...
بس عبدالمحسن ماقال لها شي لأنه عرف انها صاحبت ليان ...
خاصتا انو وجهها موب غريب عليه ...
بس ماتذكرها ...
((بعـــــــــــــــــــــــــــــــد أسبــــــــــــــــوع ...
كــــــــــــــــــــــل شي صار أحسن من قبل ...
ماعدا صقر اللي اختفى عنهم ...
أمـــــــــــــــــا الجنين طاح ...
بالمعنى سقطته ...
بس ليان للحين تعبانه ...
اخوانها حواليها خايفين عليها ...
وميشو ماتركتها ابدا ...
أما عبدالمحسن كان له علاقه مع الدكاتره ...
بكذا قدر يتواصل بحالتها ويتطمن عليها بكل دقيقه وثانيه ...
-(تولين ببتسامه لطيفه :~ خوفتينا عليج ..
-(ليان ماتطالعهم وهي لافه وجهها للجه الثانيه ...
-(نارا مسكت يد ليان :~ ليون حبيبتي ليش ماتقولين شي ...
-(فيصل ببتاسمه :~ حرام عليج لا تحرمينا من احلى صوت ... يالله عاد
ترى فقدنا صوتج الحلو ...
-(ميشو وهي واقفه عند الباب تطالع ليان والنار تشتعل بداخلها من صقر ...
ياناس هالولد تكرهه بشكل جنوني ...
بلعت ريقها بغصه وهي تشوف الحزن اللي ليان فيه ...

انتهـــــــــــــــــــــــى البــــــــــــــــــارت ....
تحياتي وسلامي للجميــــــــــــــــع ...
فيرزاتشــــــــــــVirsatCheـــــــــــي
أو ..
دمـ حبيبيـ يروينيـ...
Salam…………

 
 

 

عرض البوم صور Emomsa   رد مع اقتباس
قديم 19-10-09, 03:43 PM   المشاركة رقم: 414
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ناقد مبدع


البيانات
التسجيل: Aug 2007
العضوية: 38720
المشاركات: 3,019
الجنس أنثى
معدل التقييم: Emomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1554

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
Emomsa غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Emomsa المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

==البـــــــــــــــــــــاب الســــــــــــابع عشـــــــــ17ـــــــــــر==
==الفصـــــــــــــــــــــل الثالــــــــــ3ــــــــــــــث==

$$مارأينـــــــــــــــــــاه فيما سبق كان جزء من الآلام الذي سببها$$
صقـــــــــــــــــر للبطلتنــــــــــــــا ليـــــــان ..$$
نحن نعلــــــــــم كم يحبهـــــــا صقر وبجنون ..$$
قد يحق لي ان اقول بأنه يحبها أكثر من عبدالمحسن ..$$
لكن بشكل يتعدى الحدود بالمحبه ..$$
محبته وصلت الــــى السلطــــــــــه وحب التملكـ ..$$
وكــــــــــأنها شيئ يخصه ..$$
ولو بيده جعلها بالمنزل فقط له ..$$
والغيــــــــــــــــــــــــره الجنونيــــــه قد تقتله ...$$
هل منكمـ أحد يريد مثل هذا الحـــــــــــــــب ..!!!..$$
الكثيـــــــــــر قد يقول نعــــــــــــــــــــــم ..$$
والقليــــــــــــــــــــــل سوف يقول لــــــــــــآ ...$$

((خلونـــــــــا نشوف ايش راح يصير ...
وبعدين نحكـــــــــــم ...
((مرت الأيــــــــــــــــام ...
لكـــــــــــــــــــــن من بين هالأيــــــــــــــــام ...
تولين كانت بالبيــــــــــــت ...
جالسه مع خواتها بالصاله ... قدام التلفزيون وكل وحده من لاهيه ...
نارا تطالع جوالها وتتراسل مع يزيد بسعاده ...
أما ليان منسدحه تطالع التلفزيون ...
أو بالأصح تطالع فيه بس عقلها مع صقـــــــــر اللي اختفى فجأه عنهم ...
أما تولين جالسه تطالع بالمجله على عارضات ازياء ...
أما فيصل موب بالبيت لأنه طالع مع اخوياه فهد وبرهوم والباقي ...
دق جوال تولين ...
لما ردت ببتسامه :~ هلا وغلا بماما حبيبتي ...
-هلا فيج ياعمري ... تولين بي اقول لج عن سالفه ...
-خير انشالله ... شنو ..؟؟
-يابنتي أمس دق علي واحد يقول يبي يخطبج ومايدري شلون يوصل حق عمج ..
يبي يتقدم لج رسميا ..
أنا قلت له بشوف وأرد لك ...
-(تولين بعدم اهتمام :~ جان قلتي له ماعندنا بنات للزواج ..
((بهاللحظه نارا وليان التفتو على تولين بستغراب ...
تولين رفعت حواجبها على خواتها مسويه بريئه ماقالت شي بغرور ...
-(أم تولين :~ عموما عطيني رقم عمج وأنا بحاجيه ...
-ماما لا تتعبين روحج ماراح اوافق على أي احد ...
-اقول تولين عن الدلع وعطيني رقم عمج ..
-(تولين بملل :~ ؤكي ...
((لما عطتها وسكرت ...
التفت على خواتها ثم قالت :~ نعم شفيكم تطالعوني جذي ..!!
-(ليان :~ فيه حد خطبج ..؟؟
-(تولين بثقه :~ وليه فيه حد اصلا ماخطبني ... بس أنا عيزت من أمي اقولها ماأبي اتزوج ..
بس الا تصر على اللي براسها وجنها تبي تزوجني وترتاح مني ...
-(ليان :~ شلون تقولين جذي وانتي الحين موب عندها ... يعني اذا على اراحه فأنتي
الحين موب عندها ... بس هذا ليل انها تبي مصلحتج ...
-فكينا زييييين .. أي مصلحه ... بلا زواج بلا هم ...
اصلا ازواج بكبره غثى ... شله الواحد يدور الغثى وهو مرتاح ...
((نارا لفت راسها عنهم لما وصلتها مسج من يزيد ..
فتحتها بحماس وكان المحتوى :~
تدرين اني احبك يالخبله ...
-(نارا شهقت بضحكه ثم كتبت له :~
أنا خبله ... طييييييييييييب طيب ...
محد قال لك انك ظريف ...
ياالديناصور ...
-(يزيد لما قرى المسج انسدح من الضحك وهو يكتب :~
يلعن بليسك مره وحده ديناصور ..
حرام عليك للهدرجه انا اشبه الديناصورات ...
-(نارا ردت له :~
عيل انا خبله ..!!
انت تشبيهك مبالغ فيه لي ...
اما انا تشبيهي لك بالديناصور ... الصراحه وبدون جذب ...
اللي يشوفك يقول هذا موب كائن حي ...
-(يزيد :~
لا عاد ... على بالي كائن ميت ...
اسحبي كلمتك وأسحب كلمتي ...
-(نارا :~
لا أنا قدعه وقد الجلمه ..
ماأسحبها ..
وبتلزق فيك لين يوم الممات ...
-(يزيد وهو يضحك :~
لااااع ماأقدر انا على اللغه الفصحى ...
أجل يوم الممات هااااه ...
حسنا ياغولامه ..
أنا لكي بالمثيل ...
انا ديناصور وانتي الخبله ...
((بيني وبينك ترى الخبله طلعت عفويه <~ واحد مايلمح تسحبين كلمتك ...))
-(نارا لما قرت مسجه ضحكت من قلب ...
ليان وتولين التفتو عليها بندهاش شفيها هذي مجنونه ...
أول مره يشوفون نارا تضحك بصوت عالي ومن قلب ...
مستااانسه للآخر درجه ..
صحيح تبتسم معهم وتضحك ...
بس موب كذا وبهالوناااسه ..
-(تولين :~ اموووت وأعرف انتي منو تراسلين ...
-(نارا وهي تكتب المسج :~ وانتي شكو ...
-(تولين رفعت حاجب ببتسامه :~ والله البنت غرقااانه بالحب وبقوووه ...
-(نارا رفعت عيونها عليها ثم قالت ببرود :~ لا تطلعين اشاعات ...
منو قال اني أراسل ولد ولا احبه ..
-(تولين :~ هاهاااااااااااااي ... طيب فيه احد قال لج انج تراسلين ولد ..
ابدا اللي على راسه بطحى يحسس عليها ...
يالبا قلبج بريئه بسم الله عليج ابد ماتحبين ابد ابد ابد ...
-(نارا :~ اللي يسمعج يقول هاي بنت شريفه ماتحب أحد ...
وانتي أول وحده بتنين على الدكتور طلال ...
-(تولين توترت :~ هاه منو قال ...
-(نارا رفعت كتوفها ببتسامه :~ لا ابد محد قال شي ...
لا تحارشيني ولا احارشج ...
خلينا حباااااااااايب وأصحااااب ...
-(تولين وهي تطالع نارا وبقلبها :~......
بسم الله هالبنت ماتنقرب ابد ...
على برودها وهدوئها وغموضها الا انها ملكعه ...
((احذرو الحليم اذا غضب ))
-(يزيد لما وصلت له المسج :~
خلاص بكره نتفاهم ...
عندي خواتي احس انهم لاحظو ...
تصبح على خير انا بروح انام الحين ...
-(يزيد ببتسامه :~
لا مافيه نوم ...
ارقي عنهم للغرفتك وكلميني ...
اصلا انا مشتاق للصوتك ...
-(نارا :~
لا .. صوتي مافيه ...
محروم منه أسبوع كامل ...
عيل انا خبله هاااه ...
-(يزيد :~
خلآآآآآآآص نطلب العفو منك ياسندريلا ...
يالله ارقي ولا دقيت عليك الحين قدامهم عشان جد يشكون فيك ...
((نارا ماأمداها بتوقف الا ودق عليها حتى قبل لا ترد او تسوي شي ...
تولين وليان التفتو عليها ...
نارا ابتسمت بتوتر لهم تبي ترقع الوضع ...
عضت لسانها وبسرعه رقت فوق وهي تسمع تولين تقول لها بصوت عالي
وليان تضحك بصوت قصير عليهم :~
سلميلــــــــــــــي على حبيـــــــــــب القلــــــــــب ...
خلاص ذبحتي الولد ماعاد عنده صبر علطول دق ...
-(ليان :~ ههههههـ حرام عليك يمكن هاي صاحبتها ..
-(تولين :~ الله يخلف عليج انتي بس .. والله ماتدرين عن اختج نارا
هالملكعه .... عبالج الحين نارا ماعندها هالحركات ...
حبيبتي لا يغرج شكلها ...وهدوئها وغموووضها ...
عندها قلب ترى مثلي مثلج يحب ...
-(ليان اختبصت ثم نزلت راسها ..)
-(تولين بضحكه :~ ايوا ايوا اعترفي انج تحبين صقر ...
-.......................
-(تولين :~ انا للحين موب مستوعبه ان صقر هو السبب ..
احس صقر يمووت فيج ومستحيل يظرج ...
صحيح انه ماينهضم شوي ... يعني شايف روحه ماأدري على شنو ...
((ليان تطالعها بنص عين وكأنها تقول كلن يرى الناس بعين طبعه ...
-(بس تولين تجاهلت نظارت ليان ثم رجعت تطالع المجله .....)
((بغرفـــــــــــــــــة نارا ....
سكت جوالها ولا دق ...
انتظرته يدق بس مادق ...
وبنفس الوقت ماتبي هي تدق ... عبالها ثقل ...
بس ماتحملت بعد مامرت ربع ساعه ...
دقت عليه بس مارد ...
شوي الا وصل لها مسج منه :~
لا تدقين خلاص بنام أنا ...
(( نارا بقهر :~ شف هالنذل ...
جذي يساوي فيني ...
((أما من جهة يزيد قاعد يضحك على نارا وهو قاصد ينرفزها ...
حس انها عصبت الحين وهذا اللي يبيه يحب ينرفزها
وهذي طبيعته المعتاده ...
"""""""""""""""""""""""
((باليـــــــــــوم الثانـــــــــــي ...
في احد دول اوربا ...
مايد جالس بممر داخل الجامعه ...
يطالع اللي جاي واللي رايح ...
حاط رجل على رجل وهو يفكر بأهل الإمارات اللي اشتااااق لهم حيل ...
وماعنده صبر ينتظر برضو شهرين عشان يتخرج ويرجع للإمارات ...
مرت من قدامه وحده شقرآ ... كلمـــــة جميلـــــــه ...
قليله بحقها ...
لاحظ انو كل الطلاب اللي جالسين يطالعونها بإعجاااااب ...
التفت يطالعها عدل كيف هبلت بالموجودين ...
التفتت عليه ثم وقفت تطالعه ...
مايد رفع حاجب مستغرب ليش تطالع فيه بهالطريقه وكأنها تعرفه ...
طالعها من فوق للتحت بدون اهتمام ثم لف عيونه على ملاك اللي توها داخله من باب المبنى ..
ووراها لمى..
لاحظ انو الشقرا تقدمت له ثم مدت كتاب ...
-(الشقرا :~ تفضل ...
-(مايد رفع عيونه عليها بستغراب ... شلون تتكلم عربي وشكلها مايقول انها عربيه ابدا ...
ببرود :~ وات از ذيس ..؟؟
-(البنت ابتسمت :~ مش انتا مايد ..؟؟
-(بهاللحظه تأكد انها عربيه أو بالأصح يالبنانيه او سوريه او من هالطقه ...
:~ أي نعم انا مايد ليش منو انتي ؟؟؟
((ملاك وقفت تطالع فيه وبالبنت بغيره ...
لمى مالاحظتهم وكملت طريقها لين صدمت بالبنت اللي مع مايد ...

 
 

 

عرض البوم صور Emomsa   رد مع اقتباس
قديم 19-10-09, 03:44 PM   المشاركة رقم: 415
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ناقد مبدع


البيانات
التسجيل: Aug 2007
العضوية: 38720
المشاركات: 3,019
الجنس أنثى
معدل التقييم: Emomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1554

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
Emomsa غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Emomsa المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

لمى رفعت عيونها عن جوالها وهي تقول :~ سوري ...
-(البنت ببتسامه :~ نو بربلم ...
((لمى ابتسمت بسرعه ثم التفتت بالصدفه على مايد ...
وقفت ماقدرت تكمل طريقها لما شافت هالبنت مع مايد خاصتا انها روعه في الجمال ..
((مايد بعدم اهتمام للمى قال للبنت :~ شنو هالكتاب ..؟؟
-هايدا كتابك نسيتو امس بالقاعه ...
-(لما أخذه عرف انو فعلا هذا كتابه ... بدون مايطالعها :~ مشكوره ...
-(البنت ابتسمت بلطف ثم قالت بأدب واحترام :~ استأذن ...
((ثم راحت عنهم ...
ولمى للحين واقفه ...
مايد رفع عيونه عليها ثم وقف بيروح عنها ...
-(لمى بتردد :~ مايد ...
((ملاك تطالع الموقف بحسد وغيره ...
-(مايد التفت عليها :~ نعم ...
-(لمى بتوتررر :~ ممكن الكتاب اللي بيدك ..
-(مايد رفع حاجب وهو يأشر لها بالكتاب :~ تقصدين هالكتاب ..؟؟؟
-(هزت راسها بـ(نعم) ...
مايد سكت شوي يفكر شتبي منه رغم انو بإمكانه يسألها ...
بس سكت وعطاها بدون مايقول شي غير :~
بالقاعه عطيني اياه لما تنتهين منه ...
(ثم لف وراح ...
لمى استغربت ليش ماسألها بس ماتفاجئت لأنو هذا طبعه وأسلوبه مع الطلاب كلهم بارد ولا مبالي ابدا للأي شي ..
ابتسمت بفررررحه وهي تضم الكتاب على صدرها ...
جلست ثم طلعت قلم وبدت تكتب فيه بآخر صفحه فاضيه ...
((ملاك تقدمت من وراها تبي تشوف شقاعده تكتب لمى ...
حاولت تقرى الخط بس ماقدرت لأنو صغير ...
لمى حست بأحد وراها ..
لما التفتت تفاجئت بوجود ملاك تطالع الكتاب ...
رفعت حواجبها ببرائه :~ ملاك شنو تطالعين ..؟؟
-(ملاك اختبصت بقوه ثم قالت ببتسامه كلها توتر :~ لا لا ولا شي ...
بس استغربت ليش جالسه انتي هني رغم ان محاظرتنا بتبتدي الحين ...
-(لمى سكرت الكتاب عشان ماتشوف ملاك ثم قالت ببتسامه :~ انتي اسبقيني وانا الحين
بييج بالقاعه ...
-(ملاك وهي تطالع الكتاب بفضول :~ ؤكي براحتج ...
((راحت وهي مقهوره تبي تعرف وش بتكتب لمى ...
بالقاعـــــــــــــــــه ...
مايد جلس بأول الصف عالجدار ...
تسند عالجدار وهو يطالع دفترته ويحاول يذاكر اللي راح ...
بهاللحظه دخلت ميس اللي هي الشقرا ...
جلست بالصدفه بالكرسي اللي جمب مايد قدام ...
التفت بتحط شنطتها بس شافت مايد متسند عالجدار وغرقاااان بالدفتر اللي معاه ..
-(ببتسامه :~ هاي انتا ...!! ...
-(مايد مارفع عيونه أو بالأصح سمعها بس طنشها لأنه موب فاضي بين ماهو
يحاول يستوعب اللي يقراه بما ان الإمتحانات باقي لها شهرين ...
-(ميس :~ شو ماعم بتسمعني ...!!...
-(مايد بطفش رفع عيونه لها بدون مايقول شي ونظراته تدل على معنى ...
اخلصي شعندك ...
-(ميس استغربت وضع هالشاب ... بالعاده أي أحد من الشباب مايصدق انها تحاكيه او تطالع
فيه بس نظره عابره ...
بس هذا ولا كأنه يشوفها ومو مهتم لها ابدا ابدا ابدا ...
حست بالفضول من ناحية هالشخص ...
يمكن متزوج ... ليش لا ...
هذا اللي جى في بالها عشان كذا قالت ببتسامه حلوه :~
مايكون ازعجتك ..؟؟
-(مايد :~ لا ...
((ثم رجع يكمل اللي يقراه ...
-(ميس :~ انتا متجوز ..؟؟
-(رفع عيونه عليها شوي ثم رجع يطالع يقرى بدون مايجاوب على سؤالها ...)
-(ميس سكتت شوي ثم قالت :~ سوري باين اني تئلت عليك بالحكي ...
سوري مره تانيه ...
-(مايد ولا كأنها موجوده ... مطنششششها ...
-(ميس لفت راسها عنه بأدب وهي تفكر بوضعه ...
ماحست الا بوحده مرت من قدامها رايحه للمايد ...
التفتت تطالعهم ...
-(لمى وهي تمد له الكتاب ببتسامه خجوووله :~ شكــــرا ...
-(مايد أخذ الكتاب من بدها ثم رد يقرى دفتره ...
-(لمى لفت عنه بتردد بس بالأخير رجعت وجلست بكرسي بعيد عنه بس تقدر تطالعه ..
ميس وهي تطالع الكتاب استغربت هو نفسه الكتاب اللي عطته ...
معقوله يكون هالبنت يحبها ..!! ...
((ميس احتاااارت بوضع مايد ...
مايد أول شاب مايعطيها وجه ولا يهتم بوجودها ...
تنهدت بتفكير بس لاحظت بوجود بنت واقفه فوق راسها ...
لما رفعت راسها لقت ملاك اللي تطالعها وهي متكتفه وكأنها بتطاق ...
-(ملاك بحتقار :~ هيه انتي ... هذا مجاني ... يالله بسرعه قومي ...
-(ميس علامات التعجب فوق راسها ...!!! ..)
-(ملاك :~ انتي هيه ماتفهمين ...
-(ميس :~ شو كرسييك ... انا جالسه أبليك ..؟؟
-(ملاك تكتفت :~ اقول قومي حد النفس عليج طيبه ... قومي انتي وويهج
-(ميس بنرفزه :~ شو هوا على كيفيك ..!!
((مايد رفع عيونه عليهم ...
حس بقلق منهم بس ظل يطالعهم يبي يعرف وش النهايه مع ملاك الللي عامله قلق له ...
-(ملاك :~ انتي هيه قلت لج قومي قبل لا تطلع شياطيني عليج ...
-(ميس :~ مابدي ... شو على كيفيك بتختاري الكرسي ياللي بدك وبتأومي الناس ..؟؟
دوري ليك كرسي تاني ...
-(ملاك تتريق عليها :~ مابدي .. مابدي .. اقول قومي لا احوسج الحين ...
-(ميس حست بحرااااج من ملاك اللي الفتت نظر الكل عليهم ...
خاصتا لما التفتت تبي تعرف مايد يطالع ولا لا بس طاح وجهها أكثر لما شافت مايد
يطالعهم بملل ...
ميس نزلت راسها بحراااااج من ملاك وهي تدعي من قلبها تروح ...
بس ملاك مافي أمل منها لما قالت وهي تشيل شنطة ميس :~
بتقومين ولا شلون ..؟؟
-(ميس بقهر وفشييييله من اللي يطالعونها .. خذت شنطتها ثم طلعت من القاعه بكبرها ..
ملاك :~ أبركها من ساعه .. وسعتي علينا ...
مالت على هالويه ... مصدقه روحها حلوه هاي ولا شلون ..؟؟
((ثم التفتت على مايد اللي لاحظت انه يطالعها ..
لما طاحت عينه بعينها ابتسم لها ابتسامه ساخره على هبالها ولسانها الطويل ...
ثم رد يطالع دفتره ...
((الحقيقه ملاك هذا موب كرسيها ولا شي ...
بس السالفع ومافيها انها انقهرت من ميس وهي جالسه جمب مايد ...
خاصتا انها تبي تعرف وش كاتبه لمى للمايد ....
تنتظره يفتح الكتاب بس مافتحه ولا اهتم له ..
لما دخل الدكتور وبدى بالشرح ...
مايد كان يكتب معاه ومو معطي وجه للملاك اللي كل دقيقه تلتفت عليه رغم انها تحاول انها ماتلتفت
وتعمل حالها ثقل بس ماقدرت ابدا من رقبتها اللي تلف غصب عليها ...
مايد فتح الكتاب يدور صفحه من الصفحات على درس ...
بس انتبه للآخر صفحه فيها كلام بخط غريب ...
وقف عندها وبدى يقرى بستغراب وهو مايدري من اللي كاتبه ...
المكتــــــــــــوب ((بالأنقلــــش ...)) وترجمـــــته هي :~..........
بالبدايه ... اتمنى انكـ تفهمنـــي ...
أنـــــا من أول يوم شفتك فيه ...
ماقدرت اتجاهل تفكيري فيكـ ...
بكل لحظه وثانيه كنت انت اللي ببالي...
يمكن اللي اقوله ماراح يكفي بالتعبير عن اللي بداخلي لكـ ...
بس عشان ماأطول عليك ...
راح اختصر وأقولك كلمه وحده ...
أحبـــــكـ ... ومن كل قلبي ...
اعترافي هذا يمكن مايغير شي عندك ...
بس تأكد انه غير اشياء كثيره عندي ...
((لما انتهى من المكتوب ...
عقد حواجبه وهو موب عارف من اللي كتبه ...
تذكر ان الكتاب كان مع ميس .. وبعدين لمى ...
التفت حواليه يبي يعرف ايهم كتبت هالكلام ...
بس لاحظ انو لمى لاهيه تكتب ...
أما ميس موب موجوده ...
بالصدفه طاحت عينه بعين ملاك اللي تطالعه بقواية عين ...
من جده ارتاع لأنها كانت أقرب وحده للوجهه وتطالع فيه بجرائه ...
ملاك شافت كيف الولد رفع كتوفه بروعه منها ...
رفعت حواجبها وكأنها تقول شايف قدامك جنيه ...
مايد ملامحه تغيرت للتعجب من هالبنت ...
كلمة مهبولــــه ... راكبه عليها ...
((لف عنها بس فاجئته لما سحبت منه الكتاب تبي تقرى اللي كاتبته
لمى ....
مايد طير عيونه من جرائة هالبنت ...
بس بسرعه سحب الكتاب منها ...
ملاك مصره تقرى المكتوب ... رجعت بتسحب الكتاب بس مايد رفعه عنها للفوق بيده ...
صارو ملفتين للأنظار بالقاعه من حركتهم الواظحه بين بعض ...
ملاك من غير شعور ومن الحماس الزايد وقفت وسحبت الكتاب من يده ...
لفت بتقرى المكتوب وهي توها بتجلس على كرسيها ...
مايد بحركه بسيطه دف الكرسي عنها ....
ثواني الا وملاك عالأرض منسدحه بعد طيحه قويه ...
الكل التفت عليهم حتى الدكتور ...
مايد ولا كأنه سوا أي شي ...

 
 

 

عرض البوم صور Emomsa   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة دم حبيبي يرويني, لقاء صدفه, الامريكية, الجامعه, القسم العام للقصص و الروايات, اغراب, تناول, توائم و لكن أغراب في الجامعة الأمريكية كاملة, قصه مميزة, قصه مكتملة
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


LinkBacks (?)
LinkBack to this Thread: https://www.liilas.com/vb3/t109702.html
أرسلت بواسطة For Type التاريخ
Untitled document This thread Refback 18-01-15 01:39 AM
Untitled document This thread Refback 20-11-09 02:39 PM
Untitled document This thread Refback 16-10-09 07:11 PM


الساعة الآن 05:22 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية