لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 14-01-09, 11:07 AM   المشاركة رقم: 61
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو راقي


البيانات
التسجيل: Jun 2007
العضوية: 31308
المشاركات: 14,486
الجنس أنثى
معدل التقييم: doode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13215

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
doode al 7aloo غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : doode al 7aloo المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 


الصبح كان واضح من عيونها انها شبعت بكي.......ويوم شافتها امها تقطع

قلبها عليها.......بس عادات العرب القديمه ماسكه فيها وماتقدر ترد كلمتها اللي

قالتها للعرب....

الام برقه: وراك ماتسحرتي البارح؟؟
عهود بحزن: مو *****ه...حاسها بتعب بجسمي..
الام: اوديك الطبيب؟؟
عهود بحزن وخواء: الطبيب ماراح يداوي علتي المجروحه..
الام: سامحيني يابنتي نطقت بالكلمه قبل اخذ شورك.......ولو هي تنرد باردها

الحين...
عهود(ماتدرين يما ثمن هالكلمه سمعتي وسمعتكم):صار خير يما...باتجهز حق

الدوام...تامرين شي؟؟
الام: مايامر عليك ظالم يابنت بطني...ويرزقك ويهنيك ويبعد عنك كل العدوين

اللهم امين...
عهود: آمين

وراحت غرفتها والخوف والقلق ماليها والسحابه السودا اللي ظللت حياتهم

مكتسحتها

يوم الخميس كان ابو سعود واخوانه رايحين يخطبون....وتفاجأ ابو رعد بالامر

وطلب مهله اسبوع......وبعدين صارت الاحداث سريعه واتفقوا على الملكه بعد

العيد....وب 15 رمضان خذى عماد أجازة بيروح لابوة هو وزوجته.....

والمفاجأه ان ماجد طلب انه يرافقهم.....الكل أتفاجأ بالطلب الغير متوقع.....

والكل استغرب بس الشوق عرفت انه يهرب من بقاءه بالبلد ليشوفها على العيد

ولا بعده ولا يقدر يتحمل شوفتها..........(كان بعده مادرى عن فسخ

الخطبه.......).......طبعا فيصل اغتاظ من اخوة وأكدت هالسفريه انه وراه

شي........وخلاص اصبح على يقين ان هايدي متعلقه باخوة ولا تحب غيره

......وهذا الشي عمل له احباط كبيره ويأس.......وصار بخفيه يكن لاخوة

مشاعر غريبه تتراوح بين الكره والحسد والغبطه.........وحتى ماجد جى بالليل

والصبح ركب الطياره حتى جدته ماقدر يزورها.......وهايدي وابوها فرحوا كثير

بالزياره........وتعرفوا على ابو غلا ........واهله والجوهره كلتها الغيره على

زوجها من غلا حتى وهي مملكه ليش انها تتكلم بجرأه وتناقش وتوضح وجهه

نظرها.......

كندا

وفي يوم كان السحور ببيت ابو عماد وكان مشاري موجود ماعنده

مستشفى.......وجلسوا الرجال لحال والحريم لحال

هايدي وهي تضيف الحريم.:حياكي والله يام غلا.....كم لك مازرتينا هنا؟؟
ام غلا: من شهر تقريبا..
الجوهره: بل...شهر والباب على الباب؟؟
غلا: تعرفون مشاغل الحياه...انا لو مادروسنا ومحاظرتنا ماكان لي وقت اجلس

معاها هههههه
ام غلا: وانتي الجوهره لك خوات اخوان؟؟
الجوهره حزنت: أي نعم..
ام غلا استغربت تكدرها: اسمحي لي اذا سؤالي ازعجك؟؟
الجوهره: لا عادي...(بها اللحظه دخل ماجد لغرفته مع الباب الثاني) بس اختي

خنت حيلي اكبر مني وطيبه حيل ولكن ماجاها نصيب كانت مخطوبه وبعدين

فسخنا الخطبه.....(ماجد كان يبدل وطاح اللبس منه :أيش فسخوها؟؟)ولي اخو

مسافر برا ولاعاد شفناه من زمان ولا يتصل فينا...
ام غلا بتأثر: لاحول ولاقوة الا بالله....انا اسفه يابنتي اسمحي لي..
الجوهره بضحكه: لا حصل خير..

ماجد رجع لبس وطلع للمطبخ وكح

هايدي : اسمحوا لي...
اول مادخلت اتفاجأت: ماجد؟؟خير بغيت شي؟؟
ماجد: صحيح ان الشوق فسخت الخطوبه؟؟
هايدي استغربت: من زمان من اول رمضان..
ماجد: معقوله؟؟وانا مادريت؟؟
هايدي: وانت ليش مستغرب؟؟
ماجد:هه...لا...لا ولاش
وقطع ارتباكه جرس التلفون
ردت هايدي من تلفون المطبخ: الووووو
سعاد: اهلين هدووة شخبارك؟؟
كان بيمشي ماجد أشرت له هايدي لحظه....:أهلين سعوووده.......

شخبارك؟؟وكيف حال عمتي ان شالله بخير؟؟
ماجد فرح ان اخته اتصلت...
سعاد: يالقاطعه ولا الو ولا شي؟؟ما أحنا اهلك برضه ههههههههه
هايدي: مو كنك صرتي مصريه؟؟؟والله تعرفي البيت وابوي ماخذ كل وقتي...

لحظه كلمي...
سعاد: لحظه هايدي من؟؟
ماجد خذ السماعه : من يعني؟؟اخبارك الدبه؟؟ان شالله بخير؟؟
سعاد: مااااااجد......يالدب شخبارك
كان فيصل قاعد من اول المحادثه عادي يوم سمع اسم ماجد شرق

بالهوى.......وقعد يكح وقدت امه تسمي عليه لانه الوقت صيام عندهم.....
ماجد: سلامات من اللي مرضان؟؟
سعاد: هذا فيصل مدري شعلامه؟؟
ماجد: فيصل؟؟
هايدي قلبها فز(فيصل مريض؟؟)
سعاد: ايه يتدلع قاعد..
ماجد: وشخبار ابو الهش وينه؟؟
سعاد بتنهيده حاره: آآآآآهـ ....شقولك بس؟؟
ماجد خاف: خير اشفيه سعاد عسى ماشر؟؟
سعاد: بالشرقيه من يومين...هالشغل بيذبحه يفطر شغل ويتسحر شغل...
ماجد: هههههههه.......عشان كذا لازم تجيبي لك بيبي يسليك وانتي بروحك

هههههههههه
سعاد نغزتها كلمه اخوها لانها فعلا تبي كمان بيبي ......بس ماتدري اشفيه

تأخر حمالها.......مع ان كل شي بيد رب العالمين بس هي نفسها ببوو....
ماجد: سعااااااااااد
سعاد: هاااااااا..........وجعت طبلت اذني...
ماجد: مادري عنك وين سرحتي؟؟
سعاد: ولا شي.....امي بتكلمك.....
وطلعت لغرفتها شوي
وجت امها تكلمه وعلى تنحيبات وعلى دمعات لين ودعها وارسل سلامه

للكل......


هايدي من بدري راحت للبنات

غلا: وراك طولتي ذا اللي يكح اخوك؟؟
هايدي: لا ولد عمتي..
غلا بغمزه: ياعيني ياعيني....وش يبي ولد عمتك ذا؟؟
هايدي بققت عيونها استغرابها على تلميح غلا: كان يبي ماي ومايعرف أي

حنفيه....وبعدين دق التلفون وطلعت اخته كلمتها والحين هو يكلمها.....
غلا: لاتحاولين ...كمشناكي
الجوهره حبت تدخل معاها لعل ماجد يتعلق به وينسى التخاريف اللي براسه: وانا

اقول بعد.....ماجد ماشالله عليه اتوظف وصار له راتب وعنده ارض مطلع عليها

قرض....ويش ظل بالله؟؟؟؟
هايدي فتحت عيونها تطالعهن.: انتن صاحيات ولا تمزحن.....وربي مو رايقه

ليكن(كان قلبها مشغول على فيصل المريض.......ولانها مجنونه طلعت لغرفتها

ومسكت السماعه وترين على بيت عمتها)

كانت خايفه لو ردت عليها عمتها ايش تقول؟؟هي بتحجج فيها لو كلمها فيصل

.......بس اذا هي ردت......وشلها التفكير


بالمقابل فيصل من سمع كلام اخته وأن ماجد جنب هايدي طق وولع من

الغيظ........ووده يكسر الدنيا عليها وعليه
(لا وبعد اختي متصله وهو جنبها ولا راحت تناديه ولاشي......وهو عاااااااادي

عنده يعني........يعني ياماجد مالقيت الا اللي انا حبيتها؟؟......وطبعا الحين

موظف وتعمر الارض يعني زوج لقطه لاي بنت.....حتى هدوةلا هايدي ماراح

تلاقي احسن منك......خلاص صار خير ياماجد ادبرك......هالبنت وشايلها من

راسي للابد ......خلاص)

ما أنتهى من حديث النفس هذا الا وسمع التلفون يدق.......ولمن محد رد....

رفع السماعه

فيصل : الوووووو
هايدي: .......
فيصل: والله رايقين رمضان وتغازلون.......ماتردوا يابجم
هايدي انفزعت :أ....أ....
فيصل سكت يوم سمع صوت بنت برغم انه ماعرفها: نعم؟؟
هايدي: السلام....عل...عليكم..
فيصل اتفاجأ : وعليكم....هايدي(بنبره تهكم لانه خلاص قرر انه يعاملها عادي)
هايدي بتردد: ايه نعم...شلونك فيصل؟؟سمعت انك مريض؟؟
فيصل ببروووود: بخير الحمدلله...بغيتي شي؟؟
هايدي انصدمت تماما من جفاه: سلامتك بس ماجد الله يهداه قفل وانا ماكلمت

عمتي...
فيصل انفجر بعد تقولي ماجد؟؟:هيه انتي يالاخت......ماله داعي تقولي عمتي

وخالتي ومدري ايش بعد.....وماله داعي هالالاعيب البريئه علي.....(وبتهكم

وسخريه) قولي لمجود ليش ما سلمت لي على عمتي وخلاص......الا تتصلي

مره ثانيه وتوجعي راسي بصوتك النشاز......وامي دخلت تنام......وماله داعي

تتصلي على البيت بعد اليوم....جوال عمتك معك.....وخلي عنك لعب الجهال

الشيخه........وقفل



قفل الخط بدون حتى يقول مع السلامه......قفله على مشاعر انجرحت.....على

احزان توالت.......على جروح تفتحت على ماضي قريب.........هايدي وقفت

تناظر للسماعه بذهول وخوف.......وهو ليش كلمني كذا..؟؟انا ايش عملت

له؟؟وقلبي ليه جرحته؟؟
كانت صدمتها كبيره هذيك الليله ولاقدرت ترجع للحريم وبعد ماسحرتهم الجوهره

وروحوا الناس راحت لها تشوفها


 
 

 

عرض البوم صور doode al 7aloo   رد مع اقتباس
قديم 19-01-09, 09:06 AM   المشاركة رقم: 62
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو راقي


البيانات
التسجيل: Jun 2007
العضوية: 31308
المشاركات: 14,486
الجنس أنثى
معدل التقييم: doode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13215

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
doode al 7aloo غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : doode al 7aloo المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 




السعوديه

سعاد من طلعت غرفتها وهي تفكر بالبيبي.......وايش سر عدم حملها للحين؟؟وناظرت لصور الاطفال المعلقه بالغرفه.......حست بدمعتها نزلت......ماتدري يمكن غياب هشام اثر عليها .....ماحست الا بالجوال وترسله رساله......

تغيب ويكبر غلاك
ويزيد فيني هواك
لو أبعدتنا الليالي
لاتظن قلبي نساك
في قلبي أنت العزيز
مهما ياورحي تغيب
اتنظر شوفت عيونك
أحسبك اقرب قريب

هشام يوم قرى الرساله ابتسم ورد عليها

غيابك ضيق الخاطر وولع في حشاي النار
وديرة ما بها زولك عسى الله ما يعمرها
رحلت وما تركت لصاحبك موعد ولا تذكار
رحلت ومن رحلت وهالدموع العين تنثرها
حرام تروح وتخلي تدور في راسي الافكار
حرام تروح دنيايا ما احد غيرك ينورها


سعاد : ياحليله انا اللي رحلت ولا هو؟؟

ارسلت

تراي زعلااااااااااااااانه........وزعلاااااااااااااااااا نه حيل

هشام اتفاجأ ورد

الا القمر لو زعل من ينير الكون بالضياء؟؟
امري وتدللي وانا لك مطيع..


سعاد ضحكت بحزن

ماااااااااااااااتقدر ترضيني؟؟


هشام يوم قراها قطب جبينه؟؟

لو لبن العصفور لو اقدر جبته لك.......بس قول امري..


سعاد ضحكت وردت


أبغى(((((بيبي))))


هشام اتفاجأ ولا فهم فارسل


كيف يعني؟؟


سعاد خجلت شلون باقوله انا؟؟فارسلت


ابي اكون ام ولي بيبي يقول ماما......شفت ماتقدر..


هشام تشقق من الوناسه على الطلب الغريب فرد

ماطلبتي شي.....من نوصل نروح لاكبر مستشفى تخصصي ونشوف اسباب منع الحمل؟؟......بس اخاف يقولون لنا انتم كسلانين هههههههههههه


سعاد عصبت وردت


سخيييييييييييييييف


هشام رد

واموووووت بالعسل اللي قاطب جبينه ذا حينا


سعاد ردت


تصبح على خير وباروح انام لاترد لاني باقفل الجوال....واذا تسأل ايه تهون علي...

وعلى طول قفلته


في مونتريال
بنفس الوقت

الجوهره بصوت خافض: هدووووة؟؟
هايدي :...................
الجوهره: هايدي حبيبتي شربي مي قبل الامساك؟؟
هايدي: .................
الجوهره مسكت كاس المي اللي جنب السرير وقربت من الفراش: هايدي....عشان خاطري شربه مي بس؟؟
هايدي:................
الجوهره حست بالخوف عليها ورفعت الغطى: هايدي؟؟...وشافت لون وجهها ازرق وامتلى قلبها خوف عليها وراحت تهزها بعنف وهي تصرخ هايدي هايدي.........ولا مافي ..........وبصوت عالي للي برا : عمييييييييي.........عماااااااااد ........لحقوا علي هايدي ماترد......
ودخل عماد اول ولحقه ابوه وماجد برا مرتبك........لمسها عماد وصرخ.......اتصلوا بالاسعاف.........لكن ماجد ركض لمشاري لانه طبيب.......



كان مشاري بدل ولبس بيجامه واللي بالبيت اللي يقرى قران واللي يصلي يوم سمعوا الدق الرهيب مره على الباب.......فتحت الخادمه واندفع للبيت ينادي مشاري........ومشاري كمان جاله ركض.......واول ماشافه خبره ماجد ان هايدي تعبانه.......تخيلوا كيف قلبه رف خوف عليها وبحركه اليه خذا شنطه الاسعاف وجرى ورى ماجد بالشبشب والبيجاما...اول مادخلوا ناداهم ابو عماد ودخل مشاري عندها وطلعوا الباقيين غير عماد......وشوي من الفحص وقياس النبض والعمليات الكشفيه الروتينيه عطاها ابره مهدئه وطلع


ابو عماد: ها طمني ياوليدي؟؟
مشاري وهو لسى مافاق من الصدمه وانه يشوفها وجها لوجه من هالمسافه القريبه: ان شالله بخير عطيتها أبره مهدئه وان شالله تصير احسن...
الاب: مهدئه؟؟ليه يامشاري؟؟
مشاري: يبدو انها كانت على وشك الانهيار العصبي من جراء صدمه معينه ولا حد ضايقها بكلام؟؟(كان يبي يعرف ايش اللي ضايقها)
عماد: انهيار؟؟بس محد ضايقها بنوب..ويطالع للجوهره اللي ورى الباب باستفسار ..فأشرت له انها ماقاله لها أي شي يزعلها..
ماجد : غريب؟؟وهي قبل شوي مكلمه اختي وماقالت لها شي ابد ومشت وهي تضحك؟؟
مشاري: وانا هلي ماظن انهم زعلوها بشي بس يمكن تذكرت لها مواقف قديمه ولا اجتاحتها الذكريات هاللي خلاها تنهار كذا....ولا يمكن حلمت بشي معين وهي نايمه...عموما الاسباب كثيره ومتعدده المهم ضغطها كويس وهي ماراح تفيق قبل الظهر ان شالله وعندها بارجع ازورها....بس قبلها اليوم فاطره وتخليها تاكل غدى وتعطيها هالحبوب(ومد يدها باربع اقراص) حبتين الغدى واذا لزم كمان حبتين العشى...
الاب: اسمح لنا تعبناك معانا...
مشاري: لا ولو تعبكم راحه...بس اسمحوا لي يادوب ابدل عشان الصلاه..
ماجد: ههههههههه.....من الربكه جريتك ببيجامتك..
مشاري: الحمدلله انا بكندا ولا بالكويت كان شبعوا غشمره علي ههههههههه
عماد : اتفضل معي اوصلك......


ووصلوه البيت...... والظهر رفضت هايدي تقول شي وانها ماتدري ايش جاها اليوم اصلا.....ومع ذلك خذت الدوى اللي عطتها ياه الجوهره...وجى مشاري يتطمن عليها ورغم انها رفضت الا ان ابوها اصر......وبكذا زارها وسألها كم سؤال وردت هي بخوف وارتباك .......برغم انه كان جد مره ولا ظهر منه حركات زي دايم لكنها ظلت خايفه لان بعيونه بريق غريب مررررررره......


ومرت اخر ايام الشهر الفضيل وهايدي تحسنت صحتها برغم انها تشعر بحزن كبير ماخرجها منه اخوها ومرته ولا خفه دم ماجد......ويوم 28 رمضان دخلت النت .......وبعد ماخلصت شغل وانتهت فتح الماسنجر .......وبادرتها اجمل حلم على طول

=اجمل حلم
السلام عليكم خيتو

= هايدي الجميله
وعليكم السلام

=اجمل حلم
وينك من كم يوم ادورك مو شايفتك

= هايدي الجميله
كنت تعبانه شوي اسمحي لي

=اجمل حلم
سلامات ان شالله ليه ايش عندك؟؟

=هايدي الجميله
مجرد ارهاق من الصيام

=اجمل حلم
لا سلامات ماتشوفين شر....انا لان صحتي زينه ماحس بجوع ولا ارهاق

=هايدي الجميله
ياحظك انا احسدك...على فكره ايش عملتي بالملفات؟؟

=اجمل حلم
يعطيك العافيه الفوتوشوب سهل مره وتعلمته في ثلاث ايام...ولو زرتي المنتدى كان شفتي مشاركاتي فيه..

=هايدي الجميله
اسمحي لي كنت اخلص شغل ضروري لي وما أنتبهت لمشاركاتك..

=اجمل حلم
ومتى بترسلي لي باقي الفوتو؟؟

=هايدي الجميله
الحين ارسل الملف الثاني واذا استوعبتيه نكون قفلنا على الفوتو وبعد العيد ان شالله ندخل على الفلاش

=اجمل حلم
شكرا لك

=هايدي الجميله
ولو هذا واجبنا....وصلك الملف؟؟

=اجمل حلم
ايه نعم وصلني شكرا لك خيتوا

=هايدي الجميله
لاشكر على واجب والحين اسمحي لي اختي واري شغل لازم اطلع

=اجمل حلم
مسموحه

وقفلت هايدي وهي مصابه بعوار قوي براسه من الشغل على النت


 
 

 

عرض البوم صور doode al 7aloo   رد مع اقتباس
قديم 19-01-09, 09:10 AM   المشاركة رقم: 63
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو راقي


البيانات
التسجيل: Jun 2007
العضوية: 31308
المشاركات: 14,486
الجنس أنثى
معدل التقييم: doode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13215

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
doode al 7aloo غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : doode al 7aloo المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 



وجى العيد...وكثرت التهاني والتبريكات......سواء من اهالي كندا او السعوديه...كانت هايدي حزينه على عكس سعود اللي الفرحه مو سايعته من الوناسه انه اخيرا بياخذ بنت تعلق فيها من مشهد واحد وسمع عنها الكثير.........


وماجد اللي فرح للحياه وخرج له لونها الوردي اللي كان مخفي قبل برغم المعامله القاسيه اللتي عومل بها لكن قلبه مفعم بالامل.......ولايأس مع الحياه كما يحب يقنع نفسه.....كل اللي يفكر فيه حاليا هو انه يتأكد منها انه راح توافق عليه او على الاقل تفكر في الموضوع عشان يجابه اهله ويتحدى الكل منشانه.......لانه واثق من المصاعب اللي راح تواجهه


عهود الحزينه اللي قضت ماتبقى من رمضان وهي بين دعاء وسجود ودموع حسره وندم وتوبه صادقه لله.....برغم انها صلت استخاره عده مرات وشعرت بالارتياح لكن خوفها من المواجهه اللي تأكدت انها راح تواجهها مع أي زوج كان بغض النظر......خلاها تقتنع بشخصه رغم انها ماتتذكر شكله ورفضت المقابله الشرعيه لانها كانت خايفه لايبان عارها في وجهها.......وكل ماقترب الموعد بدت ترجف اوصالها اكثر .......رغم ايمانها الكبير برب العالمين لكن يظل الخوف مسيطر......وباخر ثلاث ايام من رمضان توالى عليها الحلم السابق المزعج......


فيصل الغاضب.....اللي غضبه وناره حرقت الاقربين له.....حس انه عنده غضب الدنيا ومحتاج يفجر هالغضب لكن مابعد وجد الفرصه المناسبه......


عماد والجوهره كانوا مثال الزوجين الصالحين برغم المشاكل اليوميه التي يمروا بها لكن المركب سائر....


الشوق ومشاعر الحريه والانطلاق اللي شعرت فيها.......رغم استغرابها من موقف د.عبدالله المفاجئ واللي مو من طباعه اصلا......ولا النظرات اللي يرمقها فيهن اثناء العمل......كان فيهن حزن عميق جدا......ولم تعرف له سببا.....


سعاد وهشام والسعاده المرففه عليهما الا مشكله عدم الحمل او تأخره.....لازالت تؤرقهما....وتكاسلوا عن الذهاب لعمل الفحوصات ايضا لبعد العيد

في السعوديه

ثاني يوم العيد

راح سعود يعيد على عمه ابو رعد ويتأكد من الموعد بكرة ان شالله....وهو خارج شاف سياره واقفه عند بيت خاله واستغرب......فقرب يشوف مين اللي مو داري عن خاله انه مسافر........

سعود شاف شاب واقف : السلام عليكم..
الشاب: وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته...
سعود حس ان هالوجه مألوف عليه: خير اخوي اشوفك تدق على ذا الباب؟؟
الشاب: انا جاي اسلم على عمي ابو المرحوم زياد
سعود اتفاجأ أكيد من اصحاب زياد: اسمح لي يالاخو ابو عماد مسافر من زمان ومقيم بكندا ...بس عفو من حضرتك؟؟
الشاب: انا شاكر رفيق المرحوم زياد..
سعود شهق من المفاجأه: شااااااااكر....وقرب له وسلم عليه كان متذكر الموقف اللي سولفوه العيال عليه من صدمته شاكر ونحيبه لانه ماكان موجود بذاك الوقت...
شاكر بعد السلام: اسمح لي ماعرفتك؟؟
سعود: انا سعود ولد عمه زياد..
شاكر بفرحه : بالله....ورجع تحضنه وبقوة ....,مسح دمعه فرت من عينه...يكفي ياخوي انك فيك ريحه الغالي زياد...
سعود تأثر بالغ الاثر بموقف شاكر وبشهامه...كثير اصحاب زياد ماجو بعد وفاته ولا شافوهم ولو احد منهم بحاجه كان شفته على طول يدق الابواب...

سعود: حياك الله اخوي معانا اقلط...حتى عماد مسافر يعيد عندهم
شاكر : ياخوي كانك بتوديني بيتكم اسلم على اهلكم فانا معاك ان شالله...
سعود بضحكه وتأثر: لو تبي الوالده تسلم عليك بعد....الله يكثر من امثالك ياخوي...
شاكر : الله يجزاك خير...



في بيت ابو هشام


سعاد: عمي ...ماودك تطلع معانا يعني؟؟
ابو هشام: يابنتي انتم روحوا سلموا على اهلك وانا لاخلصت اشغالي باجيكم..
هشام: بسك شغل يبا الاوراق هذي بتقضي عليك..
ابو هشام:ياولدي انا القى حياتي هنا لا تعبني عاد..
سعاد لهشام: خلص هشام...خل عمي على راحته
ابو هشام: فديتها اللي تهتم لرضاي مو ولدي ياحسره.
هشام: شفتي خليتي الوالد يزعل الحين..
ابو هشام : اوهوووووو بتطولون قدامي؟؟وراي شغل..
سعاد وهي تجر هشام: خلاص....خلاص طلعنا..

وطلعوا وهم يضحكوا....واول ماركبو السياره

سعاد: اقولك هشام؟؟
هشام: قولي ياحبيبتي..
سعاد استحت: هشاااااام؟؟
هشام: شوفي لو ناديتي من هنا لبكره ماقدر ذا الكلام طبيعه يطلع غصب يعني...وبعدين لو وحده ثانيه بتستانس مو تعصب حالاتك؟؟(وعصب)
سعاد: ومن قالك اني ما استانس؟؟بس انت عصبت؟؟
هشام: طيب مدام تستانسي ليه تسكتيني؟؟
سعاد: يذبحني الخجل..
هشام: فديتها اللي تخجل وفديت عيونها المنحرجات....وخذا يدها وباسها
سعاد: هشااااام....عيب حنا بالشارع؟؟
هشام: بسيارتنا يعني عادي..
سعاد: شفت نسيتني حتى الكلام اللي باقوله؟؟
هشام: لا تفضلي قولي اللي تبي انا كلي اذان صاغيه..
سعاد: عارف ان بكره ان شالله ملكه اخوي؟؟
هشام: ادري وادري ان مافي حفله بعد بس عائليه..
سعاد:وفي بيتهم بعد؟؟
هشام: ادري تبين فستان يعني؟؟
سعاد: الليله اجيبه ان شالله بس مو هذا اللي انا ابغى اتكلم فيه...
هشام بجديه شوي ...أجل ايش؟؟
سعاد: بعد بكره ان شالله بنروح مستشفى ****للنساء والولاده..
هشام طالعها بفرح: ليش حامل؟؟(ووقف السياره)
سعاد بانحراج: لا مو حامل وعشان كذا باروح افحص ...وياريت اذا مايزعلك انت كمان تفحص(وسكتت خايفه من رده فعله)
هشام مابينت على ملامحه شي بس حرك ووصلوا البيت ....

نزلت سعاد بسرعه وراح هشام يركن السياره...اول مانزل شاف سعود وهو يحي بشاب بحراره......استغرب منه لانه ماعرفه وهو يعرف كل اصحاب سعود ومشى لين وصل لهم......هناك سعود عرفهم ببعض ورحب فيها شاكر بحراره ........ووصلوا للبيت وهناك استقبله ابو سعود وكانت تحياتهم حاره.........وشوي نادى امه تسلم عليه ودمعه عيونها يوم عرفت ان الولد جاي عشان هذولي اهل زياد ومن ريحته ........واعترفت انها نادرا ماشافت حد بها الوفاء.......طولوا وهم يتكلموا معاها ........


سعود: وانت الحين تدرس ايش؟؟
شاكر: هندسه ميكانيكيه..
هشام: وايش معني .؟؟
شاكر: لان زياد كان راغبها...وانا بغيت احقق له الحلم..
سعود بتأثر: جزاك الله خير..
شاكر ببسمه: انتم تشكروني على اشياء مقتنع فيها وراضي....المفروض الواحد يشكر الثاني على شي سواها بصعوبه ومن ورى خاطره....ياناس ذا اخوي اللي ماولدته امي.....وقف معاي بمواقف صعبه ومحد يتحملها وانا شاركته في كل صغيره وكبيره بحياته.....واقل واجب اسويه له هو صله رحم اهله ووصلهم ....لانه كذا اصاله هو واتقرب له...
ابو سعود: الله يكملك بعقلك ياولدي....وربي لو لي بنت ماعقبتها وراك...
شاكر: تسلم ياطويل العمر..

وبهاللحظه دخل فيصل وهو شكله مفور من الغيظ

فيصل: السلام عليكم؟؟
الكل: وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته..
ابو سعود: اقرب يبا سلم على رفيق المرحوم زياد..
فيصل اتفاجأ : بس قرب وسلم...وبعدين جلس..
ابو سعود: وراك يبا؟؟في خاطرك شي؟؟
فيصل: اكلم ماجد ولا هو براد علي مادري وراها؟؟
سعود: هما انت سلمت عليه امس وعايدته؟؟
فيصل بنفاذ صبر :أيوة..
سعود: ايش تبي فيه بعد؟؟
فيصل: بغيت اوصيه على اغراض وهو جاي بكره..
سعود: حاول كمان شوي...المهم لاتنرفز عمرك على دون فايده..
فيصل مشى عنهم بدون مايرد
سعود ناظر لشاكر: اسمح له الشيخ
شاكر: مسموح ياخوي..
سعود: اقولك شاكر: بكره ان شالله,,,,ملكتي وابغاك تشرفنا ان شالله بحضورك..
شاكر بضحكه: مبروووووك....مبروك...الله يبارك لكم ان شالله.....ويرزقكم الذريه الصالحه....هنا الملكه ان شالله؟؟
ابو سعود: لا والله ببيت العروس..
شاكر بتقطيبه جبين: ووينه هذا؟؟
هشام :مو بعيد...البيت اللي جنب ابو عماد..
شاكر مسك نفسه بالغصب وان كانت الصدمه واضحه على ووجه: أي واحد؟؟اليمين ولا الشمال؟؟
هشام: شماله بلون بيج.؟
شاكر: ابو عهود؟؟؟؟؟؟؟
سعود بضحكه: ابو رعد الحين بس بنته عهود....
شاكر وهو مصدوووووم: ماشالله...ماشالله...

وسكتو كلهم وشاكر مخفي الصدمه عن الجميع...(ياسبحان الله اللي حبها زياد وتعلق بها راحت لولد عمته...سبحان الله ....وهي وافقت عليه ولا اعترضت....سبحان الله ارزاق يقسمها رب العالمين على المسلمين....الله يوفقك ياسعود ويسامح ويرحم رفيقي )

وشوي حيو فيه للغدى.......وبعد الغدى ودعهم على تأكيدات كامله ان بيزورهم بكره وبيكون من الشهود ان شاء الله وودعهم....


سعاد لين ماخلصوا غدى وهي خايفه من هشام يكون زعل عليها...وماتدري ايش تسوي....خطفت رجلها للمجلس يوم ابوها طلع فوق وسعود مع شاكر يودعه...


سعاد: السلام عليكم (بيدها صينه شاي)
هشام طالعها وسكت:وعليكم..
سعاد بدلع: شاي؟؟
هشاك: مو *****..
سعاد:أفا هذا ويد سعاد ممدوده لك تخيبها وتردها؟؟
هشام ماسك نفسه:مالك لوا مابي..
سعاد حطت الصينيه على الطاوله بصوت بدخله سعود......سعود من شكلهم عرف انهم متزاعلين سلم وطلع..
سعاد: شفت؟؟(وهي قطبه حواجبها من الزعل)سعود حس انك زعلان؟؟
هشام: مو هنا نتناقش...فالبيت نتناقش...
سعاد وقفت على حيلها : اجل كذا هاااا؟؟ومشت...

دقيقه وهي داخله بعباته: يالله روحنا بيتنا..
هشام: يعني كذا؟؟يالله..


طول الطريق وهي وهو مايتكلمون ابد....وبعد مادخلوا....طلعت هي فوق تبدل وهو رمى غترته وعقاله على الكنبه وجلس على الثانيه وهو يفرك شعره لقدام وورى دليل التوتر....وواول مانزلت وجلست جنبه

سعاد: اتفضل...(صوتها حاد)
هشام:شايفتني مو رجال يعني؟؟
سعاد رافعه حواجبها دليل التفاجؤ: أنا؟؟
هشام: اجل ليه تبغيني افحص؟؟
سعاد: عشان نتطمن انا مافينا موانع تمنع حملنا بس...ابدا مو معناها هالكلام انك فيك شي او ...أو منت برجال....بالعكس انت شيخ الرجال وربي ....بس الفحص لازم نعمله...
هشام: افحصي انتي براحتك...بس انا ليش افحص؟؟
نزلت سعاد عند ركبه: الله يخليك هشومتي خلنا نفحص مع بعض بس نتأكد بس....مو عشان شي...
هشام تفاجئ من حركته بس لسى: قلتلك لا...يعني لا...
سعاد حبته على ركبته من فوق الثوب وبرجاء حار: هشووووومتي.......ارجووووووك
هشام خلاص بس موقادر: بشرط.......
سعاد: اشرط اللي تبي....
هشام: افحصي انتي بالاول....واذا مافيك شي انا اروح افحص...
سعاد بحركه سريعه قامت وحبته على خشمه ومشت وهي تقول ....مشكور مابي اكثر من كذا.....
وتركته وهو محتار من خوفها الكبير واصراراها على الفحص؟؟؟

 
 

 

عرض البوم صور doode al 7aloo   رد مع اقتباس
قديم 19-01-09, 09:12 AM   المشاركة رقم: 64
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو راقي


البيانات
التسجيل: Jun 2007
العضوية: 31308
المشاركات: 14,486
الجنس أنثى
معدل التقييم: doode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13215

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
doode al 7aloo غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : doode al 7aloo المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 


في كندا

هايدي كانت على النت ...وكانت تكلم مجموعه بنات من صديقاتها القديمات...يوم شافت احلام اون لاين...فحبت تعيد عليها

=هايدي الجميله
السلام عليكم

=اجمل حلم
وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته

=هايدي الجميله
عايدين وزايدين وكل سنه وسالمين....وعساكم من عواده السالمين..

=اجمل حلم
وكل عام وانتي بخير يارب...وحياتك حلوة وسعيده

=هايدي الجميله
آآآآآآمين

=اجمل حلم
كيف العيد بكندا له طعم؟؟

=هايدي الجميله
وعععععععع....ولا كنا بعيد....بس شوفي الكريسماس.....فوضى وحفلات ومادري ايش اللهم ارحمنا....وبعيدنا ولا في شي...

=اجمل حلم
لانهم مامعترفين بالعيد ذا عندهم..

=هايدي الجميله
يمكن ويمكن لانهم مايحبونا ابد....

=اجمل حلم
مو الكل مايحبونكم..

=هايدي الجميله
الا الاغلبيه ..صاحب البقاله كل ماندخل عنده يظل يرجف لين نخرج على باله انا لابسين حزام ناسف ..

=اجمل حلم
هههههههه حلوة حزام ناسف ذي ههههههه

=هايدي الجميله
انا ما أمزح...جد....مره جاب شرطي يفتشنا يوم رفضنا ان رجل يفتشنا ودونا القسم وهناك فتشتنا شرطيه...بعدها كتبنا عليه تعهد وبعده مارحت لبقالته اروح للي على ناصيه الشارع اللي صاحبها هندي الاصل ويحبنا ...

=اجمل حلم
مشكله تفكير الغرب السئ عنا وحنا مالنا ذنب فيه ....كثير تعرضوا للسجن والتعذيب والظلم بسبب مجموعه متطرفين محد له خص فيهم...

=هايدي الجميله
زيدي عليها انا سعوديين ....كمان الخليجيين ولا اللي من تركيا مثلا مايتعرض لنفس مضايقتنا...

=اجمل حلم
وأنا أئيدك بها الموضوع

وهنا دخل عليها ابوها يكلمها

=هايدي الجميله
اسمحي لي احلام ابوي وصل

=اجمل حلم
انا كنت طالعه يلا بالسلامه..

=هايدي الجميله
وعيدكم مبارك

وقفلت


هايدي لابوها: ارتاح يبا بغيت شي؟؟
الاب: بغيت بموضوع مهم جدا جدا...
هايدي باهتمام : خير ابو عماد انا معاك؟؟
الاب: تعرفين دكتور مشاري؟؟
هايدي قطبت جبينها بقلق: علامه؟؟
الاب: خطبك مني امس..
هايدي: أيشششششششش..؟؟
الاب: انا مابغاكي تستعجلي بالتفكير والقرار...فكري وعلى مهل وبعدين ردي علي...
هايدي: وبدون تفكير يبا...انا اللي مو سعودي ما تزوجه...
الاب: بس هذا رجال زين؟؟
هايدي: انا مابي ادخل بمشاكل بكره في الجنسيه وغيرها وبعدين ماقدر اعيش بعيد عنك...
الاب: يابنتي فكري؟؟
هايدي: لو سعودي فكرت بالامر..
الاب: هذا قرارك النهائي؟؟
هايدي: اكيد يبا..
الاب بحزن: الله يقدم اللي فيه الخيريابنتي..
هايدي: تسلم ابوي


السعوديه

يوم الملكه

بيت ابو رعد كان كله شعله نشاط........كانت عهود هاديه مره وباين الشحوب على وجهها مثل اللي يسوقوة للمقصله وهو يشوف........وامها مابين تجهيز البوفيه وتوزيع الورود وتجهيز المجلس والبخور.......كانت مو فاضيه لرعد حتى مخليته بعهده الخدامه تهتم فيه......وقبل العصر بشوي اتصلت عليهم ام سعود تخبرهم انهم جايين بعد الصلاه.....عشان يستعدوا لان المليك بيجي بعد المغرب وبيتجمعوا المعازيم والشهود قبل الصلاه......وسعود كان محتاس حوسه .....مو مصدق عمره انه فعلا بيتزوج ومين اللي عجبته بلحظه.......وحتى ماكان عارفها ولا شي.......بس الصدف جمعت ولمت.......


والناس راجعه من صلاه المغرب
سعود يكلم ابوة: يباا...شاكر ماجى؟؟
الاب: وانا مستغرب انه ماجى للحين...لكن ان شالله خير...واذا ماجى الشهود كثار..
فيصل: ان شالله بيجي...ما أخره الا الشديد القوي..
ابو رعد: حياكم..تفضلوا البيت بيتكم..


قبل ذا الوقت بقليل...
شاكر كان مستعجل ولا صلى بعده المغرب كان بيلحقها بالحي ذا لولا الحادث اللي أخره.....أول ماوقف قدام بيت ابو رعد...شاف شنط وسياره اجرة قدام بيت ابو عماد.....قال اكيد ذا عماد واصل هو اهله....اروح اسلم عليه.......لانه مشتاق له حيل....

لقى البوابه مفتوحه على حيلها.....والشنط برا...والخدامه تدخلهن داخل...ونادى وحده منه وقال لها تنادي له بابا عماد.....ووقف بالحوش ينتظر.......شاف شجره الورد مفتحه على اكبرها.......قرب لها وقطف ورده بنفسجي وقعد يشمها وهو يتذكر صديقه وروحه زياد وايامه......وغصب فرت دمعه من عينه.....الواحد لمن تتجمع عليه الذكريات مايلقى غير الدمعه شفيعه له ونصيره.....وخذا فاين يمسح دموعه وهو قاعد يلتفت على واجهه البيت.....بعد فتره.....يوم وخر المحرمه عنه .......شاف وحده بعباتها واقفه على راس الدرج......ارتبك وتفشل على الاخير....


شاكر: اسمحي لي اختي....كنت ابي عماد...


هايدي اللي قالت لها الخدامه في نفر يبغى عماد.....ولمن الجوهره تنوم ولاداها وابوها وعماد بالمسجد مالقت بد من انها تستقبله........فلبست شيلتها وعباتها واحكمت نقابها........ويوم وصلت للباب....كان متجهه للشجره.....فاستحت تناديه او تكلمه......شافته صافن وعرفت انه يتذكر شي مر فيه......ويوم خذا المنديل أتأثرت مره لانها نادرا ماتشوف دمعه رجل......فما بالك بغريب؟؟.......واخيرا يوم التفت لها اتفاجأت ان الوجه ذا مألوف لها.....بس وين شافته؟؟مو قادره تتذكر...

هايدي: مسموح يالاخو......بس عماد وابوي بالمسجد الحين....وشوي ويجو ان شالله.....دونك المجلس تفضل.....
شاكر اتفاجأ يوم قالت ابوي...معقوله ؟؟هذي هايدي النونو اللي كنت انا وزياد نلعبها؟؟غض طرفه وانصرفت هي وهو دخل المجلس ينتظر عماد...

بعد دقايق وبعد ماصلى هو بالمجلس......دخل عماد.....من شافها شاكر قام له وعايده وحياه بفرح غامر.....حتى عماد من شافه فرح له.....ويكفي انه صديق المرحوم اللي معزته من معزة المرحوم تماما....

وشوي ولا ابو عماد داخل....ظل شاكر مبهت شوي وبعدي

شاكر: عمي ابو زياد...
ابو عماد أتأثر باسمه وقرب له: هلا والله ببناخي...عيدكم مبارك وعساكم من عواده...
شاكر: عايدين وزايدين وكله سنه وسالمين...
ابو عماد: هههههه....نفس تحيه ولدي...ههههههه
شاكر: حجيج وعريس ان شالله...
ابو عماد: هههههه....ودمع....كني اكلم ولد ي سبحان الله....ورجع له وحضنه بضحكه من عماد....
شاكر: والله اني انا اللي كني شميت ريحه الغالي...مو مصدق اني شفتك قالي سعود انك مسافر ولا انت براجع قريب...
عماد: ومتى انت شفته؟؟


قالهم شاكر على القصه كلها....

تأثروا جميع فيه


بالمقابل

هايدي يوم خلت الخدامه تودي القهوه....خبرتها الخدامه انه قاعد يصلي....فراحت تسترق النظر له...وحاولت تتذكر هي وين شافته.؟؟وين؟؟
ويوم جى عماد وسمعته يحي فيه ونطق باسمه.....وقفت مبهوته...معقوله؟؟هذا صديق اخوي زياد؟؟سبحان الله زي ماهو ماتغير بس صار له شنب....ولا يوم حيي فابوها دمعت مع ابوها......وكبر في نظرها مره...يوم خبرها باللي صار البارح......

طبعا الكل ماقعدوا وراحوا لبيت ابو رعد

عند بيت ابو رعد

كان سعود متوتر على الاخر .....عشان تأخر شاكر مع انه متفق معاه ومكلمه بالجوال....وجى المليك....وتملكه الخوف اكثر......لكن شوي ولا الكل داخل...الكل ظل مشدوة مو مصدق......لكن بدت التراحيب والتهليات بالضيوف.......ودخلت هايدي عند البنات وان ظلت تفكر بتصرفات شاكر وبشهامته وطيبته.....والشوق ماجت لان عندها دوام....لكن الجده جت....وخلت هايدي جنبها فرحانه فيها بعد ذي الشهور كلها.....


فيصل ظل مبهور بجيتهم على غفله......ومو مصدق روحها......وبدت تتجاذبه مشاعر غريبه مابين الفرح والخوف....خصوصا بعد التهزيئه المعتبره اللي عطاها لها هذاك اليوم......

خذى ابو رعد الدفتر لبنته توقع......اول ماوصلها مسكه القلم.......وظلت تقرى بقلبها عساها تجيها القوة وتوقع.......واخيرا فتحت عيونها على تصميم وقرار نهائي؟؟؟؟؟؟؟؟؟



لسى في بيت ابو رعد

عهود نزلت القلم: يبا...مابي اوقع..
كانت الام والاب هم اللي عندها بس
الاب بدهشه وخوف: أيش؟؟
الام: بنتي ...حبيبتي...أخبرك عاقل...أيش صار لك؟؟
عهود: ماقدر ياعالم ماقدر...وقعدت تصيح..
ابوها تحضنها وهو يهدي عليها : بس يابنتي...بس...ولاتزعلي مايصير خاطرك غير طيب..
الام بخوف: ايش تقول ابو رعد...والرجال اللي برا؟؟زالمعازيم؟؟أيش بيقولوا علينا الناس؟؟
الاب بنفاذ صبر: بسلامتهم...سعاده بنتي هي اهم شي عندي...
الام:وتخلينا نصير علك بحلوق الناس؟؟
الاب: بس بنتي تكون مرتاحه ...انا حسيت انا تسرعنا بذا الملكه ومادري ليش اصلا..
عهود ودموعها على خدها: فديتك يبا...الله لايحرمني منك..
الام بعصبيه: يعني الكلمه اللي عطيناها للناس تصير بالهوا؟؟هذي شيم الرجال عندك ابو رعد؟؟(كانت بتضرب على هالوتر)
الاب : بــــــــس.....كلمه الرجال ماخليها تكون دمار على بنيتي اللي مالي غيرها...
الام: لا ماصدق.....مو معقوله اللي تسويه انت وبنتك....هو الجنون بعينه...

(وحست بدوخه وقربت للكرسي بتقعد لكن اغمى عليها قبل ماتوصل.....صرخت عهود...بينما طار ابو عهود لها يشوفها.....قعدها وهو يطلب عطر من عهود....رشوا على وجهها وفاقت بصعوبه....مددوها على الاريكه ترتاح شوي....ويوم فاقت زين....)

الام: يابنتي طلبتك لاتفضحيني....لاتفشلينا قدام خلق الله..
عهود ودموعها على خدها: يما...الله يخليك لاتضغطين علي...
الام: انتي تذكري وش قلت لك اول ماخبرتك؟؟
عهود تذكرت ان امها بتغضب عليها...وعرفت ان امها مستحيل تكذب بذا الموضوع مدام انها تذكرته هنا....وسكتت...
ابو ها قام ومسك الدفتر: يالله يابنتي وان شالله يكون رايك هو الصواب...
عهود قبل لايطلع ابوها: يباااا
الاب: لبيه..
عهود قامت لين ابوها: عطني الدفتر..
الاب: بس يابنتي ماودي انك تندمي بكره..
عهود: كلهم رجال زي بعض....وخذت الدفتر ووقعت بس بدون ماتضحك..
الاب: الله يكملك بعقلك ويهدي بالك اللهم آآآمين..
امها: آآآمين...


وطلع لهم واعتذر عن تأخيرهم بأن البنت يالله وقعت...وكلهم ضحكوا على الموقف..


بينما عهود رفضت تخرج...وامها تحاملت على نفسها وخرجت...واعتذرت من الكل ان بنتها منحرجه ومستحيه.......وشحوب وجهها بأنها حامل في شهورها الاولى....وهالخبر اللي ماخبرت فيه ابو رعد لسى.....لانها نفسها مو مصدقه انها على وجهه الاربعين وحامل...


وبعد حوالي ثلاث ساعات روحو الناس ومابقي الا سعود....وجت امها لها وطلبتها انها تروح لزوجها(امها مو داريه عن خوفها كله ولا عن مصيبتها اللي عالمتها فتحاول تخليها تعمل مثل الناس اللي توهم مخطوبين)....لكن هي رفضت...وقدام اصرارها وتصميمها اشترطت ان ابوها يكون موجود...


لبست عباتها الكتف وشيلتها ونزلت مع ابوها...وسعود كان جالس وعلى اعصابها هو بعد حياوي وماسكه الحيا....يوم دخلت مع ابوها

الاب: أحم احم...
سعود فز يوم سمعه وقام...أول ماشافها ظل مبهوت وفتح فمه من الدهشه ماتوقعها بها الحلاه كلها....
الاب: طيب رد السلام..
عهود انحرجت حدها ..
سعود:وعليكم السلام عمي...اسمح لي ما أنتبهت..
الاب بخبث: ماتنلام انك ما أنتبهت...
سعود سكت مايدري ايش يقول؟؟
الاب بغرابه: ماتب تسلم على زوجتك؟؟؟؟
سعود بشهقه: هاا...الا....كيف حالك عهود...ان شالله بخير؟؟
عهود مرتبكه وخايفه حدها بس يالله طلعت الكلمه: الحمدلله...
وهنا رن جوالها وحمدت ربها لانها تقدر تستأذن منهم: اسمحو لي...وخذت جوالها وطلعت...
سعود حز بخاطره...ومسكه الحيا لايطلب ابوها رقم جوالها...
الاب تفشل: اسمح لي الشيخ...البنت بعدها صغيره...
سعود ببسمه: لا عمي...عادي...انا اللي اسمح لي تأخر الوقت...



في بيت ابو عماد...
اول ماروحوا من عند الملكه...عزم عماد شاكر وحلف عليه....لانهم كلهم فرحانين فيه لانه صديق المرحوم...

فأول مادخل البيت...أثار اهتمام الكل والموجودين...الجده اللي كانت معاهم راحت له وسلمت عليه...لانهم قالوا لها انهم اهل بدو وكرم واصايل ....وابو عماد كمان...وكلهم...وكانوا وهم جالسين كل شوي يرن جواله من اهل الديره يهنونه بالعيد لانه اول مره مايعيد عندهم بحايل....وهم جالسين اتصل مره ثانيه...استسمح من عماد يبي يكلم برا...لكن عماد فتح المقلط وقال كلم هنا احسن لك من البرد برا...

دخل شاكر لانه يكلم صديقه حماد وولد خاله أخو مها(وحطه ع السبيكر لان صوت حماد ضعيف)
شاكر: الوووو
حماد: أرحبن به ابو عفان....عيدنا وعيدك مبارك...
شاكر: حجيج الغالي وعريس ان شالله..
حماد: ياخوي وراك ماجيتن هالعيد؟؟
شاكر: ظروف ياخوي الكورس ثقيل هالسنه ...وخصوصا ان السنه الجاي تخصص (ثالث)
هنا دخلت هايدي المطبخ تشتغل وتاخذ صينيه فواكه ولان صوت شاكر رخيم وعالي فسمعت كلامه
حماد: والله ان مكان مبين يالشيخ...ترا امي العوده عندنا وتعايدي عليك وتسلم...
شاكر: الله يسلمها ان شالله...ويبارك لها...
حماد: وش ابشرك..
شاكر بلهفه: سم...
حماد:أختي مها جابت ولد...
شاكر: ........
حماد: أفااا,,,ماهقيتها منك ماتقول مبروك يعني؟؟
شاكر وتهدل صوته وتغير: مبروك
(هنا انتبهت هايدي للي يقولوه اكثر)
حماد: للحين ياخوي منت بناسيها...خلاص يالغالي البنت راحت بحال سبيلها...ادع لها بالتوفيق ..
شاكر: الله يوفقها ياخوي..بس ذا شي غصبن عني..
حماد: ياخوي عيب ذا الهرج الحب مهو من عادتنا ولا من طبايعنا خلاص انساها انساها..
شاكر بنفاذ صبر: ان شالله ان شالله...يالله توصي شي...انا عند ناس الحين..
حماد: مع السلامه اخوي..
شاكر: مع السلامه الغالي..
ويوم قفل تنهد بحسره.....تنهيده ارتجفت لها هايدي وحست فيها لانها انصدمت بفيصل.....وشوي راح لصورة معلقه لزياد وقف عندها وتأملاه....
شاكر: وينك ياخوي...وينك...كنت تفضفض لي وانا ابوح لك....كنت تخفف عني...وانا اخفف عنك...صرت من عقبك حزين...صرت مكسور...
هنا سمع رنه جوال وصوت بنت تكلم (هذي حركه قصدتها هايدي قصد)

ظل شاكر واقف يم اللوحه وكان الصوت عالي (بعد عن قصد)

هايدي: الوووو.......هلا نورة يالدبه شخبارك؟؟
......................
هايدي: وعيدك مبارك ان شالله.....
...................
هايدي: اليوم وصلنا نحضر ملكه ولد عمتي..
...........
هايدي: والعقبى عندك وعند منصور ان شالله.
...............
هايدي بخوف : أيش ذا الكلام؟؟
...........
هايدي: طب واخته مو قالت لك انه يحبك وبيخطبك من اهلك؟؟
..........
هايدي بشهقه: الجبان....مو معقول....تزوج ؟؟واخته ماقالت شي ابد؟؟يعني م أعتذرت لك او قالت انه مغصوب او أي شي؟؟
..........
هايدي: لاحول ولا قوة الا بالله....طيب خلاص حبيبتي لاتبكين الحين...مافيه رجال بالدنيا بكبرها يستاهل انك تبكين عليه ورى ابوك ولا اخوك...
.............
هايدي: ياحبيبتي كل الرجال مالهم امان ...كلهم خاينين...تنغصب البنت عليهم وبعدين يعاملونها اسوأ معامله.....
...........
هايدي:ياحبيتي انتي...ان ما واسيتك اواسي مين يعني؟؟
...........
هايدي: والله ودي اطول معك بس عندنا صديق لاخوي المرحوم .....ومو مصدقين انه جى...حسينا فزياد بطلته...ولازم نخلص اشغالنا الحين...
............
هايدي:ههههههههه ياشيخه ويني وين الحب الحين.....اقولك صديق اخوي تقولي لي احبه....ياشيخه منصور لخبط عقلك...أسفه....اسمحي لي بجد لازم اقفل....
............
هايدي: فمان الرحمن...


هايدي بعد المكالمه الوهميه طالعت مع خرم الباب ....يوم شافته واقف يم الصورة بس سرحان استانست انه لسى موجود.....وانها تكون وصلت له ان مثل مأنتوا ماتخاذون اللي تحبون هم البنات مثلكم ولا بعد احيانا ينغصبن غصب على شي مايبغنه.....وانها تكون واسته بها المكالمه البسيطه....

شاكر كان يستمع لكل الحوار اللي دار.....وحس بنورة كثير.....ويوم سمع كلام هايدي عرف ان مثل مالبنات غدارات كذلك الاولاد....ومحد احسن من حد....


وكملوا العشى وروحوا الناس وكان يوم حلو........

 
 

 

عرض البوم صور doode al 7aloo   رد مع اقتباس
قديم 19-01-09, 09:14 AM   المشاركة رقم: 65
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو راقي


البيانات
التسجيل: Jun 2007
العضوية: 31308
المشاركات: 14,486
الجنس أنثى
معدل التقييم: doode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميعdoode al 7aloo عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 13215

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
doode al 7aloo غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : doode al 7aloo المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 


في بيت ابو هشام

ثاني يوم

سعاد كانت تجهز عباتها حقت الخروج يوم طلع هشام من الحمام....هشام ناظرها وقال
هشام: خير حبيبتي وين رايحه من الصبح؟؟
سعاد: بنروح سوا انا وأنت...
هشام وهو يمشط شعره: على وين ان شالله؟؟
سعاد: حق المستشفى...بأبدأ اعمل فحوصات اليوم...
هشام عبس وجه لان هالموضوع يسوي له توتر: لازم اليوم؟؟
سعاد وهي تجلس على الكرسي: اليوم احسن من بكره...
هشام: طيب دقيقه افطر..
سعاد: بنفطر وحنا راجعين...أنا بعد مافطرت عشان احلل..
هشام: طيب ابدل اسبقيني تحت..
سعاد بفرح: صار ان شالله...

ودقايق وكانوا بالمستشفى خذوا موعد وجلسوا

سعاد كان التوتر باين عليها حتى وهي متغطيه
هشام يمسك يدها: حبيبتي....متوتره؟؟
سعاد: باموت من الخوف..
هشام: ايش رايك نروح بيتنا احسن..
سعاد: لاااا...بعد ماخلاص وصلت اللقمه الثم...خلينا نخلص من هالسالفه...
هشام: مو هاين علي اشوفك كذا...

هنا نادت السيستر: مدام سعاد..

سعاد فزت...بس شد على يدها هشام....ودخلت داخل.....قعدت حوالي ربع ساعه....بعدين خرجت,,,

هشام: هااا...بشري؟؟
سعاد: التحليل تطلع نتايجه العصر..
هشام: زين زين....نروح ندور لنا مكان نفطر فيه...
سعاد: احس مالي نفس لشي..
هشام: حرام عليك انا ميت جوع..
سعاد: يخسي الجوع ...يلا مشينا...

وبعد الفطور سعاد راحت البيت...وطول اليوم وهي قلقانه وعلى اعصابها....والعصر رجعوا المستشفى....وقفت قدام الدكتورة وهي خايفه

الدكتوره: مدام سعاد؟؟
سعاد: نعم...
الدكتوره: التحاليل سليمه...ومافيك أي شي يعوق الانجاب...وكل شي بيد رب العالمين....

سعاد ماتدري كيف وصلت لمكان ماهو جالس هشام....وظلت مصنمه شوي
هشام وقف قدامها ويناظرها: سعاد...ايش قالت الدكتوره؟؟
سعاد: قالت مافيني شي....ومسكت يد هشام وبفرحه....قالت اني سليمه...يعني مافي شي يردنا عن الانجاب..
هشام بضحكه: طيب الحمدلله هذا اللي كنا نتمناه صح؟؟
سعاد سكتت: بس..
هشام: بس ايش...ايش فيك كمان؟؟
سعاد: متى انتى كمان تحلل؟؟
هشام:ايش؟؟
سعاد: هشومه الله يخليك..
هشام: خلص... ان شالله هاليومين....وبتحذير...لاتضغطين علي...تراي ابطل...
سعاد بفرح: خلص..خلص...يالله نروح البيت؟؟
هشام: يالله...

في بيت ابو عماد..

بعد مرور يومين

هايدي كانت تجهز حق الرجعه لكندا لانهم بعد يومين بيروحوا....وراحت المول تجيب اغراض هي والخدامتين....ولمن كانت الاغراض كثيره....فهي شايله كيسين معهن....بس رن جوالها قبل البيت بشوي...فخذن الخدامات الاكياس وسبقنها...كانت تكلم وحده من رفيقاتها كانت تدعوها لحفله ملكتها.....وهي تكلمها...ما أنتبهت لسياره وقفت يم بيتهم.....ولمن بقى على الدرج خطوات كانت في حفره للاسف الشيخه مشغوله بمكالمتها وماشافتها.........ف.........طاحت طيحه قويه...ما تتمناها لعدو ايش حال صديق....بالمقابل كان شاكر بينزل بس شاف مره تمشي انتظرها تعدي....عشان ينزل.....فشافها يوم طاحت....ففزع لها...

شاكر: سلامات اختي...عسى ماشر....ومد يده بيساعدها
هايدي بعزة قالت له: مشكور الشيخ اقدر اقوم..
شاكر قدام عزتها ماقدر الا انه يحترم كلامها....فرجع للسياره واستند عليها وهو واقف...بحيث معطيها ظهره....وظل على وقفته منتظرها تعدي...(ماكان حاسب انها من بيت ابو عماد اصلا)بس هايدي عرفته على طول واستحت...

اول ماوصلت اعلى الدرج وهي تعرج وحالتها حالها...سمعت رنه جوالها...وشاكر التفت للجوال...لقاها ناسيته على الارض.....فها المره مانتظر اذن منها لانه عرف انها راح تعرج لين توصل له....بخفه خذاه وطلع الدرجات (واتفاجأ انها من هنا اصلا) ودفعه على الارض عندها...عشان ماتستحي منه ...لانه حس انها حياويه...

هايدي...يوم سمعه رنه جوالها...اهتمت واغتمت من بعد مكانه...لاول مره تحس ببعد جوالها عنها....ويوم شافت الولد تحرك كتمت نفسها من الحرج والحيا...ولا عباتها اللي كنه صاير بها معركه لحالها....لكن يوم رمى الجوال لها...قدرت هالحركه منه...ولا انحرجت....يوم شافته راجع لمكانه ومستند على السياره....حسه انه فعلا هذا هو الانسان الصح...بالتفكير ولاخلاق والقيم...مو فيصل اللي سبها وهزأها...وغير هذا وهذاك اعترف وبجرأه انه يحبها في سابق الايام....صح فيصل حبها الاول واللي مستحيل تنساها....لكن جرح الاحباب قوي وصعب مداوته....
دخلت وهي يالله تشد رجلها...يوم لمحته الخدامه ركضت لها...ودخلوها جوا...يوم خبرت الجوهره بالسالفه...شبعت ضحك عليها وتندر...ومسكت بطنها بالقوة........

شوي جت الخدامه وخبرتهم ان في رجال بره اسمه شاكر....ويبغى ابو عماد...

طالعتها الجوهره بخبث: لايكوووون.....
هايدي سكتت وضحكت:
الجوهره: يالدبه........حرام عليك بتذبحين الولد انتي وعيونك الذباحه هذي.......
هايدي: وانا اللي طيحت عمري غصب يعني......وبعدين رفضت أي مساعده منه .....وهو ماشالله عليه بعد غاد ولاطالعني...
الجوهره: يعني نقول....فيها شراره ولعت اليوم؟؟
هايدي: هذا كلام سابق لاؤانه...
الجوهره بنفاذ صبر : حرااااااام عليك...ابي افرح فيك..
هايدي: بس هو بعده طالبه....وحتى حرام عليك...كنه خطب وانا رفضت...
الجوهره: لا لا...مو معقول...تبينه يخطب بعد؟؟
هايدي: الجوهره....توقعيني بالكلام غصب يعني؟؟
الجوهره: خلاص خلاص...بنجهز قهوة للرجال...واذا قابلت عزا الله ماقهويناه...انتي نامي وارتاحي..


دخل ابو عماد على شاكر: هلا والله بشاكر...حياالله الشيخ..
شاكر: الله يحييك ويبقيك ياعم..
ابو عماد: تريح يابناخي...البيت بيتك
شاكر: تسلم ياعم..
وبعد فتره وبعد ماتقهوى شاكر
شاكر: اذا سمحت لي ياعم..
ابو عماد: اسلم ياولدي..
شاكر: انا هذي صور كثيره من زياد يوم رحلتنا للبر بحايل...وصراحه حرام ماتشوفونها والحق علي....اني ماجبتها قبل اليوم...(وطلع ظرف من كيس ومده لعمه
ابو عماد كأنه متفاجئ...وبيد مرتجفه خذا الظرف وفتحه...كان فيه صور كثيره بعضها لزياد بروحه وبعضها مشترك مع شاكر....وصورة ضحك غصب يوم شافها...كان شاكر وولد ثاني يخوفون زياد بضب صغير ماسكينه...وصوره ثانيه متحضن سلاح وقدامه شداد....ضحك شوي وبعدين غصب دمعت عيونه : اسمح لي ياولدي (وقعد يمسح دموعه بشماغه)
شاكر متأثر زود: السموحه ياعمي...لازم امشي...وتهدل صوته غصب وطلع...
ابو عماد ظل يناظر للصور وقعد يبكي زود وزدو.....وبعد دقايق ...هدى وخذاهن يضبهن وانتبه انه حاط تواريخ وتعليقات على الصور وراها وبعضها بخط زياد وبعضها بخط ثاني اتوقعه ابوه انه شاكر...

وهو طالع على الدرج صدفته هايدي

هايدي: يبا روح ضيفك؟؟
الاب وهو يحاول يخفي تهدل صوته: أي نعم بنتي..
هايدي بشك : يبا...اشفيه صوتك؟؟وتقرب منه اكثر...يبا انت تبكي؟؟
الاب: لا يابنتي تأثرت شوي....ماعليه..
هايدي: وشو ماعليه..بالله يبا ايش صار لك؟؟
الاب: خذي هذولي وانتي تعرفين ...ومد الظرف وطلع..
هايدي تناظر للظرف شوي....وتفتحه

اول صورة كانت لزياد وهو راكب الددسن ....وكان مغبر وحالته حاله....ابتسمت غصب...وعرفت انهن صورهم بالرحله....وشوي الصورة الثانيه والثاله...الرابعه كان فيها شاكر...طالعته بتمعن الصورة قريبه وكان يضحك هو وزياد...زياد افتح منه بشره كثير ولكن شاكر املح...يعني ملاحه بدو زي مايقولو الخشم اللي كنه سله سيف العيون الحاده كنك تطالع عيون صقر والحجه المقوسه....الشفايف الرقيه اللي معطيه للغمازة اللي بالذقن ملاحه زودواللي الشنب فوقه خفيف وصغير ....قعدت تفرسه بدون حيا لانه كان دايم بالمرتين السابقه يدير وجهه لها ولا تشوفه.....اتفاجأت انها غلطت بعملتها هذي فراحت تطالع الصور اللي وراهن.....ضحكت على صورة الضب وشافت صوره غزال......ماكانت منتبهه انها وهي تطالعهن دموعها بدت تسيل بدفء على خدودها....كانت حزينه حزن مشوبه سعاده ان هالصور مخلده لحظات عزيزه على اخوها....واستغربت انها ماشافتهن الا اليوم .....ماصحت الا على صوت التلفون يرن وبقوة.....فراحت ترد..

هايدي: الوووو(بعد ماتحكمت بعواطفها)
فيصل : أ...ألووو...هايدي؟؟
هايدي (لك عين تتصل بعد اللي عملتوا؟؟كان اول يوم حاول يسلم عليها وهي طالعه من بيت ابو رعد لكنها ماعطته وجه): نعم؟؟
فيصل : ولو...عيدك مبارك ...ولا مايصير ؟؟
هايدي: عيدنا وعيدك..
فيصل : شخبارك ان شالله بخير؟؟
هايدي: تبي شي؟؟
فيصل : هايدي...ادري اني كنت قاسي حيل اخر مره...بس اسمحي لي غصب عني وربي...كنت ميت غيره ...والحقد عمى عيوني...بالله عليك تسامحيني...وربي مدري كيف مرن علي هذيك الايام...
هايدي: اخ فيصل...سامحتك...والوجه من الوجه ابيض زين كذا؟؟
فيصل سكت شوي: صدق...سامحتيني من قلب؟؟
هايدي: وربي سامحتك...لان من طبعي ماشيل على حد ابد...شلون على دمي ولحمي.؟؟
فيصل: وقلبك ..رضي عني؟؟
هايدي بعد سكون.....:ياريت...مع السلامه...وقفلت بدون ماتنتظره..

فيصل عرف انها بردها هذا ان قلبها ماسامحه...وانها منصدمه منه...وانها مجروحه حيل...وابتلش كيف يرجع المي لمجاريها؟؟خصوصا انه بعده صغير وراه سنين طويله ليكمل دراسته ولا راح لها على طول واتقدم لها..



بيت ابو عاشق...

الشوق كانت توها مكلمه عهود مباركه لها الملكه...واستغربت ان رد عهود بارد مايدل على البنت الفرحانه بملكتها والمتشوقه لها.....ولسى تفكر بها جت جدتها وجلست

الشوق: هلا جده متى قعدتي من النوم؟؟
الجده: مسوده الوجه يالمال القطيعه...
الشوق بققت عيونها وراها جدتي تزفني: خير ياجده عسى ماشر؟؟
الجده: وراك خليتني انا م عن صلاه الضحى؟؟هما انا موصيتك تقعديني؟؟
الشوق حطت يدها على راسها : ويييي....سامحيني جدتي وربي نسيت...وهذا راسك ابوسه...
الجده : وخري عني مابيك تحبيني على راسي..
الشوق: اجل جده؟؟
الجده: ابي صحن حنيني ...مثل اللي سويته للمراه النافس جارتكم هذاك اليوم...
الشوق ضحكت بخبث: ماطلبتي شي جده...الحين اوازنه لك...

وراحت بدخله ابوها..

الجده: ياهلا والله بوليدي...ارحب ياوليدي وتعال جاي اقهويك...
الابن: هلا يما...وشلون اصبحتي اليوم لقيتك نايمه وانا طالع..
الجده: والله اني بخير...بس هالرمنتيزم اللي بالعظام مايخليني بحالي
الشوق طلعت راسه من المطبخ وهي تضحك : الروماتيزم ياجده ههههههههه
الابن : هههههههههه ماعليه بلسانها احلى من العسل وربي
الجده وهي تصب لولده قهوه وتحول صوتها لجد: يما ياوليدي...ماسمعت شي عن عاشق؟؟
الابن وهو يهز راسه بأسى: غير انه ضاع بالمغرب ماسمعت شي....ولد جيران اخوي بو خلف ماخذاها معاها....والجوازت المغربيه ماخرج منها احد بها الاسم بعد مادخل فيها...والمخبر الخاص اللي انا كلفته يقول اخر اثر له بمراكش قبل اربع شهور وبعدها فقد أي اثر له....وانا ماني فاقد الامل برب العالمين...
الجده بحزن: والنعم بالله...بس ياوليدي خايف انه مع هاللي يقولونهم...
الاب: الفئه الضاله.؟؟
الجده: أييي....أييي هذي....
الاب: الله لايقوله يما....الله لايقوله...والله لاينفطر عليه قلبي زود ماهو منفطر من اول....
الجده وهي تمسك يده: لا لايما...الله يبعد عنك الاحزان ان شالله....ومايصير الا الخير بأذنه...
الابن يحاول يغير الموضوع: يما...وش رايك نمشي يم الشرقيه ونزورهم؟؟
الجده: خير ماتسوي ياوليدي...ويييي ياوليدي وعياله...لهم وحشه...
الابن: أفااا...وحنا هنا مو سادين؟؟
الجده: والله الله يعين انتم هنا كلن بشغيلاته وماتجمعون الا على الغدى ولا الفطور ولا العشى ماتنشافون...لولا بنيتي الجوهره وعييلها كل يوم والثاني تجيني كان ماكلتني الوحده بلحالي...
الابن: لا خلاص مايصير الا الخير....
وهنا قطع عليهم التلفون....
ابو عاشق: الووو
المتصل : ......
ابو عاشق: الوووو من على الخط؟؟
المتصل : ......
قفل ابو عاشق وهو مستغرب ومعصب : مايستحون يزعجون بيوت الناس لقافه..
جت الشوق بالحنيني وهي تجلس: من المتصل يبا.؟؟؟
الاب: من هالملقوفين مو لاقيين شغله الا ازعاج خلق الله...
الجده وهي تحط الصحن بحضنها: يعطيك العافيه ياجدتي....وتذوقها...يمم...ياسلام على ذا الحنيني مو هالايام ماغير سكر ويلونونه...
الاب: هههههههه....وانتي الصادقه يماا...
وهنا دق التلفون مره ثانيه ورفعته الشوق: الوووو
ماجد: الو...السلام عليكم
الشوق عرفته وارتبكت حدها: ألوووو؟؟كأنها محد يرد على الخط الثاني..
ماجد: انا ماجد....الشوق امداك نسيتي صوتي؟؟؟
الشوق وبعصبيه : وبعدين مع قله الادب...ماتردون ياقليلين الادب...وقفلت الخط...

الشوق كانت مجبورة انها تتصرف ذا التصرف لان جدتها وابوها جالسين...

ماجد انصدم زود من تصرفها...هو فرح من الخاطر انها فسخت الخطوبه وقال خلاص بيتشجع الحين ويخطبها من اهلها....لكن مع هذا التصرف رجع لالامه ولا حزانه مره ثانيه....ورجع للخبر...

 
 

 

عرض البوم صور doode al 7aloo   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
(للكاتبه, ملكة, مسموح, الروح, السعوديه, روايه, روايه سعوديه واقعيه, سعوديه, ــاندي)/كاملة, واقعيه, قصة مسموح, قصة مسموح يا من ملكت الروح
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 05:38 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية