لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 21-04-08, 09:49 PM   المشاركة رقم: 146
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Mar 2007
العضوية: 26052
المشاركات: 146
الجنس أنثى
معدل التقييم: شموخ الحب عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 12

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
شموخ الحب غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Electron المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

في انتظارك الكترون

 
 

 

عرض البوم صور شموخ الحب   رد مع اقتباس
قديم 21-04-08, 10:02 PM   المشاركة رقم: 147
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Apr 2008
العضوية: 72314
المشاركات: 1
الجنس أنثى
معدل التقييم: ano0ony عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدUnited Arab Emirates
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
ano0ony غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Electron المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

مرحبا الكترون القصه روووووعه وانا كنت اقراها دوم يوم الثلاثا من الدوام بس م يصير انسجل بالمنتدى عن طريق الدوام نا وايد عيبتني القصه وسهر ابداعاتها كثيره بس القصة وايد تأثر انا اريد اعرف ريم وشمس وعايض وفايز شو نهايتهم وايد اثروو فيه لاتتخري علينا نترياج
وتسلمييييين ي الغلا ع التقل الحلو
ولاتنسينا ب قصص يديدة
سلامي عليج

 
 

 

عرض البوم صور ano0ony   رد مع اقتباس
قديم 21-04-08, 10:10 PM   المشاركة رقم: 148
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Aug 2006
العضوية: 9746
المشاركات: 283
الجنس أنثى
معدل التقييم: Electron عضو له عدد لاباس به من النقاطElectron عضو له عدد لاباس به من النقاط
نقاط التقييم: 107

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
Electron غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Electron المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي الجزء الأخير

 

البارت الأخير


جلس فايز في كوستا كوفي في المطار وبدون شعور لقى نفسه يكلم الريم.. كان معاهد نفسه انه يبتعد عنها .. لكن شلون يبتعد عن روحه ؟؟
ــ أخبارج ؟
ماقدر يأكد لها اذا هو فايز لأنه شك بنفسه ..
الريم ـ فايز ؟؟ أنت فايز ؟؟ ..
ابتسم وهو يتخيل ملامحها .. طالع كوب الاتيه اللي جدامه وقطعة السينابون .. أكل شوي وشرب من الاتيه وهو يحاول يستجمع نفسه ..
ــ شفت عايض .. .......
حست الريم انها بتختنق.. حست أنه يتفضل عليها بكلماته .. حسته عايفها ..وبدون وعي نزلت دموعها لكنها اكتمت شهقاتها عن لايسمعها ..
ــ انت في امريكا ؟
ـ كنت ..
تمت ساكته ..استغربت من نفسها .. لين خمس دقايق طافت وهي تفكر ان في كلام واايد ماقالته له .. كلام وايد لدرجة انها مب قادرة ترتبه في سطور.. كانت واعده نفسهاانها مابتسكت ..بتقول كل شيء .. حتى لو كان كلامها مثل كلام المجانين .. لكنها في هاللحظة .. تبي تقول كلمة وحده ..لكنها تحس أن فايز مب سامح لها .. تغمض عيونها تحاول تدور أي موضوع أي عتاب أي كلام حب ,,لكنها حست بنفسها ضايعه في ظلام دامس ..ومافي أي كلمة أو أمل بيطلعها من هالعتمة .

طال سكوتهم .. هو ناطرها تتكلم ..وهي ناطرته يتكلم ..هو ناطرها تعاتب وتبوح له عن مشاعرها .. أو على الأقل تسبه أنه قليل أصل مب قد الوعد .. وهي ناطرة منه أنه يقول لها انه أخطأ بقراره وأنه آسف وأنه يبيها ترجع له .. تبي تسمع منه كلمات حب .. رغم أن الكلمات هذي مابيكون لها معنى لان نظرة عيونه تكفي ..لكنها تبي منه تأكيد أنها أثرت فيه .. أنه مثلها يسهر الليالي بس يفكر فيها ..

وبوقت واحد تكلموا ـ الريم
ـ فايز..

بعدين سكتوا .. عجزت الكلمات ..وعجزت الأنفاس عن انها توصل لبعض احساسهم ...
فايز ـ انتي تكلمي أول ..
الريم ـ انت اللي دقيت .. ومانطقت الا كلمات معدوده .. وحتى ماكملت جملتك ..
وقف فايز وشال أغراضه ودفع الحساب وقام يتمشى .. وهو حاط التلفون على اذنه..
ـ كنت أقول اني شفت عايض .. ووصل لي أمانتج .. الريم أنا وعدتج وأخلفت وعدي .. مب أول ولا آخر واحد يخلف بوعده ..

جلست الريم على سريرها ببطء .. حطت التلفون على الطاوله بعد ماحطته على السبيكر .. امسكت بوساده وانهارت تبجي تكتم أنفاسها عن لاتوصله .. وتم صوته يوصل لمسمعها ..

ــ الريم .. عيشي حياتج .. بعد هالشقى تستاهلين انج تعيشين طبيعية .. ماتستاهلين معقد مثلي .. والله يالريم تعبت .. تعبت وما أبي أشقيج معاي ..ليتني ماعرفتج وليتني مادخلتج حياتي .. ولا دخلت في حياتج .. ماتعرفين شالعذاب اللي انا فيه .. ماتدرين شقد متحسف اني عفست حياتج ودمرتها ..

كانت الريم مع كل كلمة تبجي أكثر وهي حاطة يدها على حلجها تكتم أناتها ..
ــ الريم . .. انا حاضر لأي شيء تبينه .. وأنا متأكد أنج بتلاقين الزوج المثالي .. بتلاقين الرجل الطبيعي اللي تسعدين معاه ..

حذفت الريم المخده من حضنها ومسكت التلفون وصيحت وهي تبجي بقوة
ــ ما أبي غيرك يالغبي .. ولا أحب غيرك ولا بحب بعدك ..
وقفلت التلفون وحذفته على الجدار وشافت أجزاءه تتناثر حست أن قلبها هو اللي يتناثر مب جوالها .. تمددت على السرير وتمت تبجي لين نامت ..

***************

جلست جوزة في الصالة وهي تحاول أنها تكون طبيعيه .. لكن ملامح معجبة لما درت بالخبر كانت في بالها .. اختفت الحياة من عيونها ولونها انطفى.. وتمت تطالع الدريشة .. يكلمها الطبيب ويشرح لها وهي تطالع الدريشة حتى ماذرفت دمعه .. مسحت جوزة دموعها أول ما انتبهت لصوت حد جاي ..
دخلت صافية كانت لابسه بدلة ألوانها روعه الاصفر والمشمشي تداخلوا مع بعض ..فردت صافية شعرها وكانت حاطة شوي قلوس ومسكرا .. وشيلتها على جتفها..
ــ يمه انتي تبجين ؟؟
جذبت جوزة ـ من الفرحة يا بنتي .. من الفرحه ..
ابتسمت صافية منحرجة ..
دخلت شيخه للصالة وباست أختها العروس ــ مبروك أختيه ألف مبروك .. منه المال ومنج العيال ..
استحت صافية ــ الله يبارك فيج عقبالج ..
شيخه ــ ايه عشتوا مستحية الأخت ..
جوزة ـ فجي عن اختج شيخوه .. الحين بيي ريلها وانت بتعقدينها ..
شيخه ـ وأنا أقول شالجمال وشالحلاة .. الله .. يستاهل خليفوه ..
نزلت نوير وكانت لابسه دراعه عنابية بأطراف ذهبية ..دخلت وهي مترددة ونادت شيخه ..
ــ أبيج ..
جوزة ـ نوير ماباركتي لأختج ؟
صافية ـ باركت لي فوق . وهي اللي سوت شعري يمه .
ـ عن اذنكم ..
لحقت شيخه بنوير وهي مستغربة .. نوير ما كلمتها من كانت بالحديقة بعد ماخبرتها عن احمد .

دخلت غرفة نوير اللي كانت عفسه ..
شيخه ـ ليش ماترتبين غرفتج ؟
نوير ـ كنت أدور شيء سنع ألبسه وما فضيت .. تعالي كنت أسوي شعر صافية وقالت لي عن ريلها ..
شيخه ـ سو وات ؟؟ .. وليش متكشخه ؟
نوير ــ ما أدري أمي قالت لي اتكشخ .. شوفي ..في سالفة في بالي وما أقدر أكتمها .. بس الحين صار الزواج .. وما أدري اقولها لمنو .

وبملخص سريع قالت لها عن اخت خليفة . ..
تفاجأت شيخه بس ابتسمت ..
نوير ـ ليش شاجه الحلج ؟
شيخه ـ مستانسه .. الحمدالله انج انتي اللي طلعتي لها مب اختج ..
نوير ـ بس أقولج كانت نوريه بالحجي .. ومصدقه عمرها و من هالغرور البشع .
شيخه ـ وانا اقول لج الحمدالله ان انتي اللي طلعتي لها مب اختج .. تدرين ليش ؟لان لو صفصف سمعت هالحجي ماكانت تزوجته ..ولاكان رضت فيه .. بس مكتوب لها تاخذ هالمغلوب على أمره خليفه .. تدرين ليش ؟؟ لانهم يشبهون بعض وايد .. تدرين ششروطه ؟ .. أنه مافي اغاني في العرس .. اناشيد وبس .. وصافية ماتطلع للحريم ولاتلبس من هالكاشف .. الريال الحمدالله متدين و يعرف الله ..والاهم انه مثل اختج..
ابتسمت نوير ـ يعني وافق شن طبقة ؟
شيخه ـ عليج نور ..وبيني وبينج صافية مرتاحه له وايد ..والاحلى .. انه كان يبيها من قبل ..قبل حكم البراءة..
نوير ـ يعني ما اقول لها شي ؟
شيخه ـ لاتقولين لها ولاتعقدين حياتها .. سوي عمرج ما سمعتي بشي ..
نوير ـ ريحتيني .. من قالت لي صافية عن خواته وانا متعقده ..
شيخه ـ لا ريحي راسج .. مافيه من هالعقد .. تعالي تحت نيلس مع امي ..تراها مب طبيعيه من ارجعت من الطبيب .. هذا رابع يوم وهي على هالحالة ..بس ودي اعرف من هالحرمة اللي تداريها ..

******

دخل خليفه للمجلس وكانت صافية تنتظره مستحية..
من أول نظرات ألفوا بعض .. ارتاحت له وايد ..
ــ مبروك ..
ــ الله يبارك فيك ..
جلس على الكنبه الي مقابلتها .. وتم يطالع لها ويتأمل براءتها ..
ـ حبيت اشوفج عشان أتأكد من رضاج ..راضية ؟
صافية ـ الحمدالله ..
خليفة ـ وبشروط العرس ؟ اذا في خاطرج شيء لاتستحين ..
صافية ـ بالعكس .. أنا راضية .. ولا اقبل بغير هالشيء .

وقف وأعطاها هديتها واستأذن وطلع .. خذت صافية الخريطه ودخلت للصالة مبتسمة ..
جوزة ـ ها يمه .. شفتي ريلج ؟
صافية ـ أي يمه .. والحمدالله انه خوش ريال .. وان شاء الله يكون الزوج الصالح .
جوزة ـ ان شاء الله يمه ..
طلعت صافية لغرفتها دخلت غرفتها وفتحت الكيسة كان فيه وردة وهديتين .. الهدية الأولى .. انبهرت فيها تماما .. كانت قرآن في صندوق مذهب صحيح روعه
.والهدية الثانية كانت طقم ألماس .. سلسه ألماس ناعمه وفخمه مع الاسوارة والخاتم ...
طقت شيخه الباب ودخلت هي ونوير
ــ الله .. رووعه .. من مين هالقرآن ؟
صافية ـ من خليفه .
استغربت شيخه ـ هو جا ؟ ..
صافية ـ أي وجلست معاه وبعدين راح ..
شيخه ـ مسرع شفيكم ماتحملتوا دقيقتين على بعض ؟؟ .. ليش مايلست معاه ساعه ولاساعتين ؟
صافية ـ حبيبتي .. العمر جدامنا ان شاء الله ..وأنا ما أحب صراحه هاللقاءات .. لين العرس يصير خير ..
نوير ـ بس انتي خطيبته ومالجين .. المفروض تيلسون مع بعض تتعرفون على بعض ..
صافية ـ بنتعرف على بعض بعدين .. بعدين مابقى شيء كلها ثلاث اسابيع ..
نوير ـ أي ليش مستعيلين ؟؟ خذي وقتج في الجهاز ..
صافية ـ نوير مافي شي .. وانا مب ناوية اضيع فلوسي في ملابس ما بلبسها .. بشتري الاساسيات وبس ..وخير البر عاجله .. هو يشتغل وعنده بيت وجاهز من مجاميعه ..شننطر ؟

نوير ـ الله يوفقكم ..
***********

سمعت نوير امها تناديها ..انزلت تحت بسرعه ..
ـــ لبيه يمه ..
ــ نوير عندنا حريم تعالي يبي الشاي والقهوة ..
استغربت نوير ..مب عادة امها تناديها بهالطريقة ..واللي صدمها أكثر لما دخلت المطبخ لقت كل شيء جاهـز ..شالت الأغراض مع الخدامه ودخلتها وضيفت الحريم اللي كانوا حرمتين كبار لابسين بطوله وبنت حاطه شيلتها على جتفها ..
جوزة ـ تفضلوا حياكم الله نور البيت ام علي .. ماشفتج من عمر شخبار ولدج علي ؟
أشرت جوزة لنوير انها تطلع ..
ام علي ـ الحمدالله يا ام ماجد البيت منور بأصحابه وعلي الحمدالله ريال مابعده ولاقبله ..
استغربت جوزة ــ من هالحلوة .؟؟
أم علي ـ هذي بنتي سميه وهذي ام غلوم مربيتها هي وعلي وصالح من كانوا صغار..
جوزة ـ ماشاء الله عليها ..الله يخليها لكم ..
أم علي ـ تسلمين يا ام ماجد .. ام ماجد حنا يايين اليوم مثل ماقلت لج في التلفون يايين نخطب لولدنا ..
حست جوزة بارتباك ـ هذي الساعه المباركه .. يايين تخطبون لصالح ؟
ام علي ـ لا يا ام ماجد ..صالح زوجناه من سنتين وعنده ولد هالحين .. يايين نخطب لعلي ..
انصدمت جوزة ..قالت مرتبكه ــ والنعم والله بس خبري انه علي عود ومتزوج وعياله ماشاء الله ..وانا بناتي صغار ..
ضحكت ام علي ـ يا معوده علي طلق حرمته من شهور .. وبعدين بناتج يهال .. انا ابي له معجبة اختج ..

انصدمت جوزة وماقدرت تعلق ..حاولت تحبس دموعها قد الامكان ــ بس معجبة اختي مـ...
قاطعتها ام علي ـ مالقينا احسن منكم ياام ماجد .. بنتكم حلوة واخلاق وبنت اصل .. .. ومابنلقى احسن منها ..

حست جوزة بخنقه ..بنت اصل ؟؟ .. الحين تذكرتوا ؟؟ بعد كل المآسي اللي مرينا فيها ؟ بعد ماخربت حياة معجبة ؟؟ .. امسكت عمرها وحاولت تصير طبيعيه ..
ــ ان شاء الله بنرد لكم خبر بس أسأل البنت ..و.. أشوف رايها ..تفضلي القهوة يا ام علي ..
**************

 
 

 

عرض البوم صور Electron   رد مع اقتباس
قديم 21-04-08, 10:11 PM   المشاركة رقم: 149
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Aug 2006
العضوية: 9746
المشاركات: 283
الجنس أنثى
معدل التقييم: Electron عضو له عدد لاباس به من النقاطElectron عضو له عدد لاباس به من النقاط
نقاط التقييم: 107

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
Electron غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Electron المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

كانت رباب في غرفتها تطالع اغنية اصاله في التلفزيون على قناة نجوم ..
(سواها قلبي يا حبيبي وحبك ماطاعني وانا عن الحب ناهيه
الظاهر انه مايبي غير قربك عاف الجميع واول الناس راعيه
عليه ما اوصيك لاصار جنبك صبح عليه بحب وبحب مسيه
نبضه وفا وبتضحياته يعجبك صافي ولكن مالقى من يصافيه
خلى الدروب الكل واختار دربك داريه قد فوق مافيك داريه
وابشر بقلب مايبي غير قربك يموت وغير محبتك ماسكن فيه ..

))
انتبهت للجوال اللي كانت حاطته على الصامت .. فتحت المسج من سناء..
(( رباب شسويتي .. رباب ارجوج ردي علي ؟))
حذفت رباب الجوال على السرير انفخت بقوة وهي تفكر ((شرد عليها ؟؟)) ..
رن التلفون وكان المتصلة سناء ... طنشت رباب ماتعرف شلون بترد عليها ..

اطلعت برا غرفتها وطقت الباب على اخوها اللي ماطلع من غرفته من يومين ..
ــ أحمدوه أبي أكلمك ..
فتح الباب بعد ما ارتزعت عشر دقايق جدام الباب بس تناديه ..
ــ شتبين يالعله ؟
رباب ـ أنا عله ؟؟ انزين شوف من اللي بيطلعك من ورطتك.
اول ماتبي تروح مسك يدها ــ تعالي .. دشي .
دفعها داخل الغرفه وكان شكله مبهدل بثوب النوم واللحية اللي ماحلقها والغرفه المبهدله .
ــ شتقصدين ؟
رباب ـ اعرف انك ماتبي بنت خالي سناء ..وفور ذا ريكورد ..شي از نوت انترستد.
عقد احمد حواجبه ـ ها ؟.؟ شقاعده ترطنين ؟؟ .
رباب ـ ادري انك تبي نوير وميت عليها .. وماتبي سناء .
أحمد ـ سناء مب شينه ..
تنهدت رباب ـ تدافع عنها ؟
أحمد ـ مب دفاع ..بس حق ..
رباب ـ أدري انها مب شينه بس اعرفك ماتبيها ..
احمد ـ خلاص امي خطبتها وخلاص ..
رباب ـ شنو خطبتها وخلاص .. شالقناعه اللي عندك هذا وانت تموت في نوير ..
جلس احمد على سريره ومسك تلفونه يقلب فيه
ـ يعني عندج حل ؟
رباب ـ الا الحل عندي .. شوف سناء ماتبيك ..وتخاف تردك ..
طالع لها احمد معصب ـ شنو ماتبيني ؟؟ بكيفها هي ؟؟ وشفيني انا ؟ شناقصني ريال طول وعقل و...
طالعته رباب قاطعته ـ ياعقدتكم يالرجال .. شوفي مب هذا القصد انت ماعليك قاصر بس .. القصد انها تبي تكمل دراستها برا .. وتبي تدرس طب ..اتعرف شنو يعني طب ؟
طالع لها بقرف ـ لا ما اعرف .. ششايفتني جدامج ؟
رباب ـ اوووف تعبتني بعصبيتك شوف سناء تبي تدرس طب يعني سبع سنوات وبتروح عند خالها في لندن.. يعني البنت عندها طموح وخطط مب مستوعبه فكرة الزواج الحين ولا انها تظل هنا في الدوحه .. وهي تبي تقول لاء ..بس خايفه من ابوها مع انها الدلوعه وطلباتها اوامر بس.. ابوها قال انه مابيرضى الا بردك انت .. انت اذا ماتبي ترخصها تروح وتكمل دراستها مابيخليها ..
حس احمد بذنب انه بيهدم طموح بنت متفوقه مثل سناء ..
احمد ـ بس هذا مابيحل مشكلتي ..
استغربت ـ وشنو مشكلتك ؟؟..
أحمد ـ نوير .. ابي نوير وابوج رافض ..
رباب ـ ليش ابوي بيرفض ؟؟ .. خل هالسالفه علي تعرف ان ابوي مايسمع لحد مثل مايسمع لي ..
احمد ـ خلاص ..بروح لخالي واتفاهم معاه ..
ابتسمت رباب واركضت برا واتصلت في سناء وبشرتها ..
***********

دخلت رباب الميلس كان ابوها يالس بروحه وبيده الجرايد
ــ السلام عليكم يا أحلى أبو ..
ابو نايف ـ وعليكم السلام يا احلى البنات .. يايتني الميلس وش عليه لازم السالفه جايده.
ضحكت رباب وهي تيلس بقربه ـ فديته اللي يفهمني ..فديته..
حب راسها وهو يضحك ـ يلا بيذن العشا باي لحظة اختصري موضوعج ..
رباب ـ اخوي احمدوه.
بونايف ـ شفيه اخوج؟
رباب ــ يبي بنت اخوك ,,
سكت ابوها وهو يطالع لها وبعدين صكر الجريده والتفت لها ـ هو طرشج ؟.
رباب ـ أي ولا .,.
بونايف ـ بعد اللي سواه ماجد ؟
رباب ـ بس يبه ماتلومه ..
عصب بونايف ـ شتقصدين ؟
رباب ـ يبه انت تعرف اخواني نايف وسعد .. كل يوم فضايح ..من بيزوج خواته لهالأشكال ؟
بونايف ـ عيب هذول خوانج ..
رباب ـ خواني ماشفت رقعه وجوهم من شهر .. يبه بذمتك لو ماجد في اخلاقهم وشينهم ويا تقدم لي بترضى فيه بس لأنه ولد عمي ؟
بونايف ـ لا مابرضى ... اففف يا رباب ..تعبت من اخوانج يابنتي .. قلت ازوجهم يمكن يتعدلون ويصيرون اوادم..
رباب ـ يبه فديتك .. انت ماقصرت معاهم بشي ..علمتهم الدين و صرفت عليهم بأحسن المدارس لكنهم فاشلين ..كافي دلع امي لهم والفلوس اللي حاضره لهم اربع وعشرين ساعه .. وحتى شغلهم لانه بالواسطة يطقون الكرت ويهيتونه .. ودايما يطرشون الدريول يطق الكرت بدالهم ..
سكت بونايف شوي بعدين قال ــ وانتي ليش مايبيج؟
رباب ـ يبه كنت تساومه على خواته .. طبعا بيرفض ..يبه احمد يبي بنت عمي ..ارجوك لاتكسر بخاطره ..عشان عمي ثامر الله يرحمه ..تذكر شلون كان طيب ؟
حس بونايف بالذنب من طرت اخوه ــ الله يرحمه ,بس اخوج خطبت له امج بنت خالج.
رباب ـ يبه البنت تبي تدرس طب وماتبي تتزوج ..والصبح راح احمد وتفاهموا على الموضوع ..

بونايف ـ شغلكم كله من تحت لتحت ؟
ضحكت رباب ـ لا والله يبه ..كله وليد اللحظة ..
سمعت رباب صوت الآذان ..وقف ابوها وحبها على راسها ـ بفكر يايبه وبرد لج خبر ..بروح المسيد الحين ..


شقصة رباب .؟؟ هل تحب ماجد ؟؟ .. طبعا تحبه رجل وسيم واخلاق ومجتهد .. لكن السبب اللي كانت تصده دايما انها يوم كانت صغيرة سمعت ابوها يقول لامها انه مابيزوج عياله من بنات اخوه ولا بيزوج بنته لولد اخوه .خصوصا بعد مارفض ثامر انه يطلق زوجته ...
.رغم انها كانت صغيرة الا انها سمعت السالفه وظلت تتذكرها دايما ..ولما التقت بماجد ايام ماكان يوصله احمد غصب عنها تولعت فيه وحبته حبت سوالفه مع احمد وطريقته لما يطالع لها .. لكنها كتمت مشاعرها وعاملت ماجد بغرور واستهتار وقللت من قيمته علشان مايحبها بدوره ومايتعرض للذل اذا تقدم لها ورفضه ابوها .. هي بنت جميله ومب قاصرها شي ,كانت مقتنعه ان نصيبها بيجيها ,لكنها ماتخيلت في يوم انها تحب انسان لحد الجنون مثل حبها لماجد .. اللي من اسمعت خبر الحادث اللي صارله من احمد وانهارت نفسيا وفقدت الوعي في نفس اللحظة .. .واستغرب احمد من ردة فعلها وواجهها لكنها اكتمت مشاعرها وقالت له انها كانت مرهقه ..

************

تمت نوير تبجي في غرفتها ..مرت شمس الغرفة لكنها مافتحت الباب ...حاولت شيخه لكنها مافتحت لها ..بالأخير طقت جوزة الباب
ــ نوره افتحي الباب
ـ اسمي نوير مب نوره وبعدين ليش تبون تزوجوني طايحه في جبدكم ؟؟
ابتسمت جوزة ـ يمه هالحريم مايوا يخطبونج .. يايين يخطبون خالتج ..فكي عمرج واطلعي اكلي لج لقمة انتي طول اليوم على لحم بطنج ..
فتحت نوير الباب وفي وجهها شبح ابتسامه منحرجه
ـ يعني مب لي ؟؟
جوزة ـ لا ..كنت اظن انهم يايين عشانج ..بس طلعوا يايين عشان اختي .. يلا ..نوير شالزباله ؟ ماتنظفين غرفتج ؟
نوير ـ يمه كنت متضايقه ..
جوزة ـ واذا متضايقه شالفوضى ..تعالي تعشي بعدين ردي خذي الخدامه ورتبي هالفوضى ..
نوير ـ برتبها بنفسي ما يحتاج ..
نزلت نوير وهي حاسه براحه ..وكلت بشهيه مفتوحه وشيخه تطالعها وهي تضحك ــ شفيج مفجوعه ؟
نوير ـ يوعانه ..
شمس ـ شكلج يضحك عيونج مطققه من البجي وخشمج احمر وقاعد تاكلين معادلتين مب مفهومهات هههه ..
ابتسمت نوير لختها .. وحست انها كانت ظالمتها مالها ذنب كافي انها تعذبت بحياتها ..
نوير ـ شسوي على بالي امي بتزوجني ..وانا قفلت في وجهي الدنيا ..
شيخه ــ مصيرج تتزوجين ..
نوير ـ مب بهالسرعه ..لين تتزوج شمسه وماجد وصافيه يصير خير..
جوزة ـ ليش يصير خير ؟صافيه بعد اسابيع ..شمس في العيد وماجد الصيف اللي جاي لما يتخرج ..
الكل طالع جوزة مستغرب واولهم شمس ـ شنننوو ؟؟
جوزة ـ ايه اللي عنده اعتراض يحتفظ فيه لنفسه ..
وقفت جوزة ومسكت عباتها وقالت ــ بروح للحرمه اياها ..ببات عندها لاتنطروني .
ضحكت شيخه بهستيريه ــ الحمدالله انا برا الحسبه ..
ردت جوزة ــ انت اول المخطوبين ..
عقدت شيخه حواجبها ـ شنو ؟؟
جوزة ـ احتفظوا باعتراضاتكم لاعماركم .. مع السلامه ..
اوقفت شمس وشيخه والحقوا بجوزة لكنها مااعطتهم وجه ركبت السياره وراحت ..
شيخه ـ شمس ..أمي شتقصد؟
شمس ـ اعتقد امي ملت من حالنا المايل فقررت كل شيء بدون اعتراض ..
شيخه ـ منو اللي خطبني ؟
شمس ـ من غيره ؟؟
شيخه ـ منو ؟؟
شمس وهي تضحك ـ راعي الدكان ههههههه .. وارجعت داخل جري تهرب من شيخه المعصبه ...
شمس ــ شفيج تستعبطين ؟
شيخه ـ جاسم ؟.. معقولة ؟؟
شمس بخبث ـ عندج مانع ؟
شيخه باستسلام ــ لامانع ولا دواس ...الله يستر.

*********
معجبة ــ الحمدالله انهم ما استئصلوا المبايض يا جوزة..كان تميت لآخر عمري تحت حكم ابر الاستروجين..

جوزة ـ بس انحرمتي من اليهال ...شتفرق ؟؟

علقت الممرضة اللي كانت تساعد معجبة في انها
تمشي
ــ في فرق يا مدام .. الاستروجين يمنع امراض القلب وهشاشه العظام ..ومسئول عن اعطاءها صفات الأنوثه .. مابتشوفي اللي يعملوا عمليات تصحيح ياخذوا هالهرمونات التعويضيه ؟
بلدت جوزة ـ ها؟؟؟..منو ؟؟ شنو ؟؟
ضحكت معجبة وكانت اول مرة تضحك من دخلت المستشفى ..
معجبة ـ جوزة شخبار البنات ؟
جوزة ـ بخير ..متولهين عليج .. تدرين يوج خطاب ؟

انصدمت معجبة ـ منو ؟

جوزة ـ تذكرين ام علي ؟؟ جارتنا القديمه .؟؟ يت تخطبج لعلي ولدها .

ــ علي ؟؟.. بس انا حضرت عرسه وانا ياهل ....
جوزة ـ ايه طلقها من كم شهر .. عنده عيال منها بس كلهم في الاعدادية والثانوية ..
معجبة ــ جوزة يفتح الله اذا بعد هالعمر ماحشم مرته وطلقها شلون بيحشمني ؟وانا لاعيال ولاهم يحزنون..دقي عليها واعتذري ..
جوزة ـ معجبة حرام عليج بيكون خوش ...
قاطعتها معجبة ـ اول شيء مابي اربي عيال غيري ..وثاني شيء أي حد يتقدم رديهم ..أنا عايفه العرس ..ما ابي اعرس ..ولاتجيبين لي شله هالشياب والمطلقين ترى بعد ناصر عفت اشكالهم ... كرهني فيهم الله لا ... استغفر الله ..اففف...
جوزة ـ كيفج ..حياتج وانتي ابخص بها ..
معجبة ــ أماني بليز رجعيني للغرفة .. انا تعبت من المشي ...
اماني ــ لا لازم نمشي ربع ساعه زياده ...

بعد ربع ساعه رجعت للغرفتها وهي مكتئبة ..
جوزة ـ بتقاضينهم ؟؟
معجبة ـ شالفايده ؟؟ هل بيصححون وضعي ؟؟ لا .. بس اعور راسي بمحاكم وقضايا ..
جوزة ـ اذا تميتم تسكتون جي مابيعبرون احد وبتزيد اخطاءهم .. لازم تقاضينهم ..
معجبة ــ جوزة .. طز فيهم ..ترى انا تعبت .. غلطتي انا انا ليش طعت ناصر ؟؟ ما ادري . بس استاهل .. أستاهل لغبائي و ولعبي بنفسي ..ولا في وحده عاقله ماعندها عيال تسوي سواتي ؟؟ .. الحريم اللي عندهم عشر اولاد مايسونها .. غباء مني ...

لفت معجبة وجهها عن اختها ــ بيطلعوني بكره.. لو تمرين السوق لباريس غاليري او فيسيس وتيبين للبنات هدايا .. عطور على الاقل ..هم دايما متعودين اييب لهم عطور من برا .. يحبون الجديد ..اشتري لهم أي شي نازل يديد ..

جوزة ـ بكره الصبح بروح .. وبعدين برد آخذج ..
********

 
 

 

عرض البوم صور Electron   رد مع اقتباس
قديم 21-04-08, 10:12 PM   المشاركة رقم: 150
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Aug 2006
العضوية: 9746
المشاركات: 283
الجنس أنثى
معدل التقييم: Electron عضو له عدد لاباس به من النقاطElectron عضو له عدد لاباس به من النقاط
نقاط التقييم: 107

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
Electron غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Electron المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

دخل لغرفتها وكانت نايمه .. اكسرت خاطره .. جلس على سريرها وربت على جتفها
ــ الريم ؟
قامت منتفضة ـ ها ..
عبدالهادي ـ اسم الله عليج يا بنتي ... شفيج ؟ ..
كان شكل الريم يخرع بشرتها صايره صفرا من الشحوب وعيونها حمرا وماشافها من يومين وهي في غرفتها .. طالع للارض كان جوالها مكسر رجع طالع لها كان شعرها منكوش وشكلها مبهدل ببيجامتها السودا ..
ـ رجعتي للون الأسود ؟
الريم ـ هلا يبه ..
عبدالهادي ـ رجعتي للون الأسود ؟؟
الريم ــ انكتب علي اشوف الدنيا بظلام لآخر عمري ..
عبدالهادي ـ كل هذا عشان فايز ؟؟ .. الله بيرزقج باللي احسن منه ..
الريم ـ اشك ان في هالدنيا في احسن منه..
حس عبدالهادي ان قلبه يتقطع على حال بنته ..
ـ قومي يابنتي .. صلي واذكري ربج .. عشان يذكرج ..
طلع من عند بنته اللي نزلت دموعها غضب عنها . قامت وصلت فروضها ورجعت حطت راسها على المخده ماتبي تفكر في شيء لكن صوت فايز في راسها ..

دخل عبدالهادي لعند ابوه عيسى .. لقاه مع امه يطالعون الجزيرة ..
ــ السلام عليكم ..
عيسى ـ وعليكم السلام والرحمه .. شلون مرتك ؟
عبدالهادي ـ على حالها يبه ..
عيسى ـ وينها الريم ماشفتها من ايام ؟
عبدالهادي ـ في غرفتها ..ردت لها حالة الكآبه .. بالبدايه كان عايض موجود وحاول انه يساعدها وتحسنت ..لكنها رجعت انتكست .. شسوي يايبه ..
عيسى ـ روح مصر ..
عبدالهادي ـ شلون ؟؟
******************

الفصل الثاني عشـر والأخـيـر ..
دموع بلا بكـاء ..
********

انزلت نوير تحت للمطبخ تشوف السويت اللي سوته جمد ولا بتحطه في الفريزر.. وكانت مسوية شعرها كيرلي وحاطة له شريطه تايغر جامعته على جنب ومتجهزة لاستقبال خالتها بتنورة سودا طويلة وتوب تايقر وبليروو اسود وجلال الصلاة على جتفها .. كانت شمس في المطبخ تعطي ولدها دانيت بالموز
ــ شمس انا مستغربة ليش امي تبينا نتعدل ..
شمس اللي كانت متعدله وفارده شعرها ولابسه تنورة بيج وقميص زيتوني
ــ بتجينا الريم وبتجينا يدتها و رباب بعد واحمد .. ..ما ادري شسبب هالعزومة دايما معجبة تسافر وترجع ..أول مرة امي تسوي عزيمه في المطعم لهالسبب ..

نوير ـ بيجي أحمد ؟

شمس تطالع ردة فعلها ـ اصلا احمد هنا رباب بيوصلها عمي .اي نسيت بيجي عمي ..
طلعت نوير للصالة وانصدمت .. سلال الشوكلاته الفاخرة وصواني السويت من اوبرا والكيك من البتيل ..
طالعت شيخه اللي كانت تشرف على الخدامه
ــ الله ليش كل هاي ؟؟ حق شنو ؟؟ شالسالفه شيخه ؟؟ شنو عرس ؟
شيخه ـ انا كنت مثلج منصدمه .. بس لما دقيت على امي عرفت ان السبب هو سلامة ماجد وشمس .. أمي ماسوت لهم عزيمه كانت زعلانه على خالتي مها .. فهالعزومه تحمد بسلامتهم وبالمرة بمناسبة ملجه صافية .. ماعزمت حد غريب بس بيت عمي والريم واهلها ... فودت للمطبخ ست ذبايح تخيلي عاد يوم سألتها من بياكلهم قالت انها بتوزع على الفريج ..واللي صدمني صحيح انها طالبه بوفيه للميلس وبوفيه للحريم .!! .. بتجي وضحى اخت ريل صافيه بس مابيجي حد من اهلها كلهم اعتذروا ..
نوير ـ اوف ..بس صج مافرحنا بقومتهم .. ولافرحنا بصافية .. ماقالت لي كان حجزت الدي جي وسويناها حفله ..
شيخه ـ امي ماتبي دق ورقص .. للحينها زعلانه على خالتي مها .. وصافية بعرسها مابتحط اغاني تهقين ترضى تحطها بعزومه ملجتها ؟؟ .. ساعديني نرتب الحلو .. ترى المطعم طرشوا العصاير الطبيعية بدري ..وين الخدامه خل تحطهم في الثلاجه .. نوير ناديها بليز؟؟
كانت شيخه لابسة فستان اسود ابيض قصير وبوت اسود ومسوية شعرها مثل نوير فطالعين يشبهون بعض وايد ..
راحت نوير تنادي الخدامه وطلعت شمس للطابق الثاني تغير لمحمد ملابسه ..
شيكت نوير على السويت اللي سوته كان شيز كيك بالفراولة جمد الخليط فطلعت الفراولة تقطعها على الوجه ..وكانت مستغربة من امها دامها طالبه كل هالنعمة ليش خلتها تسوي وتتعب وتخبز الكيك وتروح الجمعية وتتشرى كل هالطلبات..
ــ احم احم ..
التفت للباب وبسرعه حطت جلالها على راسها
ـ هلا احمد ..
كان عيون احمد عليها حست باحراج بس سوت عمرها ولا مهتمه بوجوده .. كملت تزيين السويت بقطع الفراولة وتقص الفراولة بالسكين وتحط على الوجهه .. .
قرب منها ـ نوير عطيني قطعه ..
قصت له نوير وعطته بصحن وعطته ملعقة ورجعت تزيين ..
أحمد ـ نوير .. تسلم ايدج الحلا يجنن وانتي تجنين ..

سكنت يدين نوير والتفت له مستغربة ـ نعم ؟
أحمد ـ اقول .. الحلا يجنن وانتي تجننننننننين ..
حست نوير انه يستغبى (( سكنهم مساكنهم الريال انجن ))

احمد ـ نونا ..
التفت له نوير معصبة ـ نعم ؟؟؟شنو نونا ؟؟
احمد ـ كيفي ابي ادلعج ..
كانت نوير ماسكه السجين وانتبه لها احمد رافعه السكين قال يتطنز ــ بتقتليني ؟؟ وشنو السبب عشاتي احبج ؟
نزلت نوير السجين وهي حاسه بخنقه ــ انت مب خطبت وخلاص ؟؟ ليش هالحجي ؟؟ ارجوك انا ما اسمح لك .

احمد ـ أي خطبت .. وخطبت اللي هواها قلبي ..

استغربت نوير طريقه كلامه وحست انه يخنقها ..استغربت ليش هي مغتاظة لانه يمدح خطيبته .. ليش حاسه بالغضب ومعصبة .. حاولت تصير عادية ..
ــ تتهنون ببعض بس ارجوك تحلى بالاخلاق وعن هالحجي الماصخ ..
لفت عنه ورجعت تقطع الفراولة بعصبية ..
فرصها من ايدها وقال لها بسرعه ـ احبج ..
واختفى برا المطبخ قبل لاترد عليه نوير اللي كانت تبي تصيح من الخوف ..قامت تكلم عمرها
ــ شالغبي ؟؟ شالحركات الماصخه ؟؟ زين ماطعنته بهالسكين من الخرعه ! ...
دخلت الخدامه شايله غرشات العصير الطبيعي في نفس اللحظة ودخلت شيخه بسرعه ــ منو هذا ؟؟ شفت زول ريال؟
نوير ــ ولد عمج المينون ..
شيخه ـ قوليها صح ..المينون ولد عمج ..تعالي .. منو ؟؟ احمد؟..شيبي ؟
نوير وهي تكتم رجفتها ــ ماادري .زط من هالحلو وطلع ..
طالعت لها شيخه مستغربة خدودها الحمرا ورجفتها بعدين ابتسمت ــ عيل المينون .. ..
ماستحملت نوير ـ شيخوه شتقصدين .؟
شيخه ـ عيني في عينج بس ..
نوير ـ الريال خاطب .. عن الاشاعات اللي مالها داعي ..
اضحكت شيخه ـ ضحكتيني والله .. اشاعات ..اللي يشوف ويهج يعرف الاخبار صحيحه ولا ...
نوير ـ اذلفي برا المطبخ لاااطلع عن طوري واحذفج بالسجين !
طلعت شيخه وهي تغني ـ بالسجين بالسجين بالسجين ..زد يابخيل زد يابخيل زد يابخيل ..
نوير ـ سخيييفه ..

لكنها كانت مناقضة نفسها .. لحظة تستغرب احساسها ..ولحظة تتذكر انه خاطب ..ويموت في خطيبته ..
***********

ــ معجبة انت متغيرة ..شاحبه ..
التفت معجبة لشيخه ـ صادتني نزلة معوية ماخلتني اشوف طريجي ..
ساعدتها جوزة ودخلتها لقسمها وشالت الخدامه شنطتها ودخلتها لداخل .
شيخه ـ حمدالله على سلامتج .. بروح للصالة ايلس مع الريم شوي .شكلها تعبانه ..مدري شفيكم انتي واياها ..

اول ماطلعت شيخه التفت لاختها
معجبة ــ شبنقول للناس ؟
جوزة ـ وشعلينا من الناس ؟؟ لانقول شيء .الله يسهلها .وانتي تصرفي عادي عيشي حياتج ..والله يهنيج..بدلي ملابسج واطلعي للحريم اول مايجون بعدين اعتذري وادخلي داخل ..
معجبة ــ مالي خلق جوزة ..مالي خلق ..
جوزة ـ بشتري لج خلق .. شوفي انا قررت قرار ..قررت اني مااخليكم تمشون على هواكم ..كلكم ابتداء فيج وانتهاء بشيخه .. شفت النتيجه وسكت طول هالسنوات وما اشوف الا مصايب ودموع .. بس ..بعد اليوم بلا مصايب بلا دموع .. غير دموع الفرح ..
اضحكت معجبة ـ يعني شلون ؟؟؟
جوزة بجدية ــ يعني .. محد بيمشي على كيفه ..وبفرض عليكم قراراتي واللي موعاجبه يشرب من البحر ..

طلعت جوزة برا مااسمحت لمعجبة انها ترد واستغربت معجبه من متى جوزة ديكتاتورية ؟؟ لكنها ابتسمت وقالت لعمرها ـ جربنا الديمقراطيه ودمرنا حياتنا .. نجرب الديكتاتورية يمكن نرتاح شوي ؟.. على الاقل مانلوم نفسنا ولو لمرة وحده ..
*********
كانت الجلسة حلوة .. الكل يسولف عن آخر التطورات وعن اخبار الناس .. البنات انعزلوا عن الحريم الكبار ..تفاجأ الكل بأم خليفه لما جت مع وضحه .. وكانت انسانه اجتماعية بطبعها وهي وجوزة ويدة الريم تموا يسولفون ,,
بينما رباب ووضحه والريم اجتمعوا مع البنات وسوالفهم كانت عن كل شيء من المكياج إلى الوظايف ومواقف المدرسة والجامعه ..
دخل ماجد للمطبخ وطل للصالة يبي ينادي وحده من خواته ..بس انذهل لما شاف رباب تضحك مع شيخه .انبهر بضحكتها .. اول مرة يشوفها تضحك .. كانت بعباتها وشيلتها على راسها بس غرتها طالعه .. ووجهها بلامكياج .. تم يختلس النظرات ونسى ليش جاي ..
بعدين قامت شيخه وتوجهت للمطبخ ..
اول مادخلت لقت ماجد في المطبخ ..
ـ شفيك تارك ضيوفك ؟ في شي ؟ ؟
ماجد ـ ابي هيل .. في هيل ؟؟ عمي يبيني ازيد الهيل للقهوة ..
شيخه ـ عندكم حد غريب ؟؟
ماجد ـ ثلاثه من ربع عمي .. وجدي عيسى وعمي عبدالهادي .. وماشاء الله العدد يزداد خليفه جا مع اثنين من ربعه وولد عمه ...
طلعت شيخه الهيل واستغربت من وقفته .. طلت من مكانه ولما شافته يطالع رباب ابتسمت
ــ ماجد .. من ورانا هالحركات ؟ ..
ماجد ـ لاحركات ولاهم يحزنون ..
وتحرك من مكانه ووخذ الهيل من يدها واول مايبي يطلع
قطت شيخه نغزة وهي طالعه ــ قلت دموعها يوم طحت بالمستشفى مو لله .. يضرب الحب شو بيذل ..

ابتسم ماجد بس قال لها بصوت عالي ـ نسيت اقولج خطيبج حاضر في المجلس !

التفت له شيخه منصدمه لكنه طلع وتمت هي واقفه مثل الصنم .. اختفت البسمه من على شفايفها .. وجلست جنب رباب ساكته مبوزة ..
رباب ـ شفيج ؟؟
شيخه ـ مافيني شي .. عن اذنج ..
ردت شيخه للمطبخ وهي مهمومه .. شيقصد بخطيبها ؟؟ لايكون انخطبت؟ هذا غير كلام امها ؟؟ ..
دخلت نوير مستغربة ــ شفيج ؟ على شنو ماده البوز ؟
شيخه ـ امي قالت لي امس كلام واليوم سمعت من ماجد حجي .. و صراحه انغثيت ...
نوير ـ حجي شنو ؟ ؟
شيخه ـ عن خطبتي .. وخطيبي .. عندج فكرة ؟
نوير ـ ماسمعت شي ..ماغير اللي يوا يخطبون معجبة ..ماشفت ولاسمعت عن غيرهم ..تعالي تعالي الكل يحاتيج ورباب تقول لي انج متضايقه ..
شيخه ـ بس اروق بجي .. روحي انتي الحين وبعد شوي بجي ..
نوير ـ لاتطولين ولاتفكرين ..
طلعت نوير وتمت شيخه في المطبخ في راسها ألف وسواس ..

*****
دخلت لغرفة شمس اخيرا وانهارت تبجي ..
ــ عرفت فيج شي .. شفيج ياروحي ؟؟
ــ كلمني .. كلمني ياشمس ..
ـ أخيرا ؟
الريم ـ ليته ماكلمني ...
وانهارت تبجي في حضن شمس .. مب قادرة تستجمع نفسها .. عطتها شمس كوب ماي ــ شقالج ؟؟
ــ قال لي الله يرزقني باللي احسن منه .. بكل بساطه ..هنت عليه بكل بساطه !
تمت شمس تهديها لكنها ماقدرت لان الريم كانت كاتمه احزان تبجي الصخر ..
بعد دقايق طويله رفعت راسها ومسحت دموعها
ــ احبه .. احبه .. ليته ما .. ليتني ماعرفته .. ياربي هالوجع ماله نهاية ..
وضربت على قلبها بقوة ..
شمس ـ ريم اذكري الله .. اذكري الله ..وصلي على النبي ..
الريم ـ لا اله الا الله .. لا اله الا الله .. شمس احس اني انكويت من داخل .. انكويت بنار والالم مايبي يخفت ..كل يوم يزيد سعيره ... ماتخيلت اني بتعلق فيه جي ..احسه ابوي امي .. احسه ولدي ..احسه أنا .. كان الشمس لحياتي .. كان الشمس لها ..الحين احس اني في ظلام ..حاولت ادرس وافرغ في الدراسه لكني كل ليله انام على جمر .. الحين حسيت فيج .. الحين حسيت فيج يوم جيت لج وقلت لج عن طلال .. يوم مات ..الحين حسيت بحيرتج ..
شمس ــ ماكان ودي تمرين باحساسي .. انت على الاقل تركج على البر .. انا حذفني في اعماق المحيط وخذ مني حشاشه يوفي .. وخلاني اتخبط بس ابي شط ارجع له ..مب لاقية .. اربع سنوات وانا اكذب على نفسي .. عمري ثمان وعشرين والشعر الابيض غزى شعري وحياتي وانفاسي .. احس ان روحي استكانت بردة محمد ..لكن فيني ..فيني جمرة غضى ...شنسوي يالريم ..انكتب لنا ننكوي بهجرهم ..
انزلت دموع شمس وهي تحضن الريم .. بعد لحظات قامت للثلاجه طلعت عسكريم وملعقتين
ــ اشتريته من اسبوع ... ولاقدرت اطلعه واكله .. مافي غير هالعسكريم بيبرد علينا ..
امسكت مناديل وعطت الريم عشان تجفف دموعها ..
الريم ـ مابتبرد علينا ثلوج الاسكيمو كلها .. انكتبت علينا الجروح ..

********

خطت للمكتب بتردد ..
ــ تأخرتي عن موعدج ..
ــ آسفة يا دكتورة .. بس كنت مترددة اني اجي من الأساس .. تعرفيـن كلام الناس ..
وقفت الدكتورة وربتت على جتفها ـ الطب النفسي بيظل دائما في نزاع مع نظرة الناس .. اتفضلي يا شمس .. هذا موعدنا الثاني ..لكن بعتبره الموعد الأول خصوصا بعد ماانهرت بالبكاء المرة اللي طافت وماتكلمتي .. أول مرة تمر علي حالة مماثلة ..
ابتسمت شمس لكن انزلت دمعتها في الوقت نفسه
قالت الدكتورة ـ شمس تبين تبجيـن ابجي لكن حدج عشر دقايق لأني مابسمح لج انج تضيعين الوقت كل في البكاء مثل المرة اللي طافت ..
من اسبوع كانت اول جلسه .. تمت شمس تبجي خلالها بقهر .. حاولت انها تفرغ كل اللي فيها من تراكمات ..لكن لسانها انعقد لمدة ساعة كاملة تمت تبجي ..

مسحت شمس دموعها ـ لا هالمرة .. أبي أتكلم ..
الدكتورة صبا ــ جيد .. عن شنو ؟؟ ..
شمس ـ مب حاضرني أي موضوع .. انتي اسئليني ..
مسكت صبا القلم وكتبت شيء في الملف ..بعدين ارفعت راسها والبست نظراتها
ــ طريقة الاسئلة مابتكون مريحه .. لاني ما ابيج تجاوبين لي على قد السؤال ..لكن بعطيج مواضيع ..ثيمز ... مثلا تكلمي لي عن طفولتج ... بشكل عام ..
شمس ــ المشكله اللي فيني ..مب بسبب طفولتي ..
سكتت شمس شوي ..قالت الدكتورة
ــ شمس .. تكلمي لي كأنج تتكلمين لنفسج .. طلعي كل التراكمات اللي تحسين فيها .. الكلام اللي بتقولينه مابيسمعه غيري .. لاتخافين من شيء ..
ادمعت عيونها ــ انا مب خايفه من حد .. أنا خايفه من نفسي .. اخاف انفث النار مع كل جملة ..
ابتسمت الدكتورة ــ تكلمي ياشمس , انفثي هالنار .. ليش تكتمينها في قلبج ؟؟ .. تكلمي .. لاتخافين ..
شمس ــ قصتي بدت من .. كنت صغيرة .. بس النار اللي فيني .. من اربع سنوات بالضبط .. من شفته ..

تمت شمس تتكلم عن حياتها بشكل عام وعن طلال بشكل خاص .. بعد مرور ساعه ..

طالعت صبا للساعه ـ شمس .. انتهى موعد الجلسه ..

مسحت شمس دموعها وضبطت شيلتها ..
صبا ــ اتمنى اني اشوفج الاسبوع اللي جاي .. هل نومج منتظم ؟
شمس ــ الحمدالله ..
صبا ـ مايحتاج اوصف لج مضادات اكتئاب لاني ما احس انج تحتاجينها .. الجلسة اللي جاية ان شاء الله بنكمل من النقطة اللي وصلنا لها .. أي شيء تحسين انج متضايقة منه اتمنى انج تذكرينه في بداية الجلسة ..ممكن ؟
شمس ـ ان شاء الله ..

طلعت شمس من عند الدكتورة اللي كانت تطالع جدولها ..فكرت صبا في حالة شمس .. صج انها تسمع مصايب كل يوم ومرت عليها حالات غريبه ..لكن مامرت عليها حالة مثلها .. كل مرضاها يبون يصيرون اقوى من ضعفهم ويبون ينسون مشاعرهم ..لكن شمس قوية ..وقدرت تصمد لسنين طويلة ..لكنها جت اليوم تدور حل ..تبي تتصل مع ذاتها .. تبي تنهي هالقوة وترجع لضعفها .. تبي تهد الجدار اللي بنته بينها وبين مشاعرها وضعفها .. كتبت ملاحظة في ملفها
(( تتصالح مع ذاتها ـ تتخطى الماضي )) سحبت الشريط من المسجله وأرفقته بالملف ..
************

 
 

 

عرض البوم صور Electron   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة سهر الليالي, ليلاس, القسم العام للقصص و الروايات, بلا دموع, بكاء, بكاء بلا دموع كاملة, قصه مكتملة
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 03:03 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية