لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-05-07, 10:17 AM   المشاركة رقم: 26
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Nov 2006
العضوية: 16524
المشاركات: 501
الجنس أنثى
معدل التقييم: brune عضو على طريق التحسين
نقاط التقييم: 69

االدولة
البلدFrance
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
brune غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : brune المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 


الجــــزء(15)
..........................................

في غرفه شمه
خوله قاعده على شبريه شمه و تلعب ببكلتها: مهروه ما ظهرو الحريم..
مهره: لا ما ظهرو " و طالعتهم شمه تقولهم أونه سكتو " سكتي عن تفلعـج..
خوله: و الله ما عليه منها تكلم أونه معجباتها منزيــنهم عاده.. " شمه تأشر لها إنها تسكت بس خوله ما سوت سالفه كملت رمستها و البنت سمعتها و ظهرت شمه عنهم وسارت ترمس فـ الصالة "
خوله قامت و قفت على الدريشه: الله ظهــر ..
مهره وهي يايه صوبها: منو؟! منو؟!..
خوله تأشر لها على الريال: هذا إلي و يا مايـد و وقاف حذالهم شيبه إلي ميود خيزرانه..
مهره: هيه شفته بس عبيد وين..
خوله: و الله تراه ما عندج سالفه كل حين عبيد و عبيد..
مهره تضحك: ما عرف خلاص تعلقت فيه صار كل شي فـ حياتي.. " و تطالع " الله هذوه ظـهر ..
خوله: منو؟؟! منو؟؟! "و إلي طلع عبيد متويه هو و مايد صوب الباب الصالة" وييييييييييع ما عندج سالفه..
مهره و ضربتها على راسها: أيــــــــــــه هذا عبيــــــــــد..
خوله: بس عيــل.. " وهي تزقر شمه " شمووووووه شموووووووووه تعالي مايد..
مهره: وين بتسمعج هذه احينه قاعده ترمس ويا المعجبات..
خوله: فقتها مطييييييييحه..
وشوي يات شمه وهي محرجه: و إنتي بأي حق ترمسين جيه جدام البنت سمعتج..
خوله: أميييه بخاف يا الله يا الله اشرها هب عليج الشرها عليه بعد ازقرج عسب تشوفين مايد..
شمه ابتسمت: ماااااااصخه " و سارت و حدرت عنهن الصالــه " و نزلن وراها تحت و في الصالة كان واقف مايد و عبيد يرمسون..
البنــات: الســــــــــــــلام عليـــــكم..
مايد و عبيد: و عليـكم الســلام..
مايد بخيزرانته: كل عام و انتو بخيــر بنيات..
البنات: و انت بخيـــر " خوله تطالع شمه تبتسم "
شمه اطالعتها بعين: نعــــــــــــــم..
خوله تضحك: و لا شي..
عبيد: بس إنتي وياها وين أميه..
شمه: عند الحريــم..
عبيد: سيري زقري أمايه قوليليها بو حميد ياي يسلم عليـــــها سرحي شموه..
شمه: إنزيـــــــــــــن.. وسارت عسب تزقر أمها و مايد يتابع خطواتها إلين ظهرت من باب الصالة.. وخوله تطالع مهره تقول لها شوفي مايـد مهره اطالعته و ابتسمت و نزلت راسها عن يشوفها عبيد وهي تضحك عبيد اطالعهن و شافهن يتضاحكن و شاف مهر و حرج منها وايــد ليش مظهره بكلتها و سكت لأن مايد واقف حذاله.. و يات شمه وخبرته إنه أمه بتيه بعد شوي و ظهر مايد و عبيد و راحت خوله فوق و دخلت عليهم سارة وهي كاشخه لابسه تنوره برتقالي و يا أبيـض و البدي أبيض و يا ورود كبيره برتقالي و مسويه قرنين بس فاتحتنهن و شكلها فــن بالشغاب و جوتي أبيض..
مهره: فدييييت سارة.. الله لابسه شغاب تعالي سلمي..
سارة: سلام علييكم " بصوتها صغير" و سارت لها مهره و شغلت لها التلفزيون وقعدن يشوفن و شمه قاعده حذالهن ورضت بعمرها..
مهره تطالعها: يا الدبه..
شمه: دبه إنتي
مهره: عنلاتج خوزي امنه هلكتيني..
شمه: جب يا الله جب..
مهره تطالع ساره: هذه عمــتج هبله..
شمه تقوم لها: منوه أهبــل..
مهره تضحك: إنتي هبله و تستهبليــن بعد..
شمه تقرب منها: منو أهــبل.. و تقرب منها..
مهره تضحك: أيـــه بخبر عليــج عبيد..
شمه: بخاااف.. منو أهبـــل عن أصفج.. وقربت صوبها..
مهره تضحك: لالالالا شمه أنا حامــل..
شمه ابتعدت عنها: صدق حــامل..
مهره وهي تقوم وتبتعد عنها: لا أقـــص عليـــــــــــج خخخخخخخخخخخخخخخخ..
وربعت شمه ورا مهره: تقصي عليه يا الخايسه.. و سارت لها ويودتها من شعرها..
مهره: لا شموه والله بروحه يطيح..
شمه: ما عليه أنا من حد بزوله لــج..
ساره تقول لعمتها: إنتي خبيله إنتي خبيله..
شمه: اسمع انته يا الله مناك يا الله.. ودخـــل عليــهم عبيد لأنه الشيبه بروح و أمه مايت..
عبيد محرج: حووووووووو شموووه شو تسوين خوزي عنها..
شمه و مهره عدلو شيلهن: هاه لا ما شي كنا نلــعب.. صح مهره..
مهره تهز راسها: هيه ..
عبيد معصب: صدق يهـــال " و اطالع مهره " و إنتي غطي شعرج محد عنده شعر غيرج" مهره بسرعة بسرعة عدلت شيلتها "
عبيد يطالع شمه: سيري زقري أميه قوليلها الريال خاس فـ الشمس..
شمه: إنزيـــن..
عبيد: و بس من هذه الحشره ولعب اليهــــــــال.. و ظهر عنهن وهو محرج منهن..
شمه: شو هــــــا عنبوووه جبريت جبريت..
مهره: حرام عليــج..
شمه تعيب عليه: غطي شعرج ... كرييييييييييه..
مهره: أيـــه عاده لا تقولين عنه كرييييه..
شمه: عاااااااشو إلي يحبوون.. بس أول مره أشوف عبيد جيه يغار نحن خواته ما يقول لنا جيه..
مهره تتغنج: حبيبتي يغاااار عليه حرمته أنا..
شمه و هي تسرح صوب باب الصالة تعيب عليها: مـــــــــــــالت على حرمته.. وظهرت عنها وسارت زقرت أمها و أمها تغشت و سارت لريال و سلمت عليه و رمست وياه و عقبها روح و روحت أم خالد للميــلس تجابل الحريم..
...........................................
في بيت أم عمـر
في الحوي عمر و أحمد بظهرون عمر يرمس في التلفون و أحمد سرح صوب المطبخ عسب يسلم على حرمه عمه المرحوم لأنه ما شافها..
أحمد: الســـــــــــــلام عليــــــــــــكم.. كل عـــام و إنتي بخيــر يا أم عمــر..
أم عمـر تطالعه: و انت بخير و صح وسلامه حبيبي.. شحالك أحمد عساك طيب..
أحمد يويها: الحمد الله بخيــر وعافيــه..
أم عمـر: ويــه بخيسك..
أحمد: لا أفــا دهن عود..
أم عمر: هههههههههههههههههه..
أحمد: هاه شو غدانا اليوم..
أم عمـر: مــالح طال عمـرك جان بغيته..
أحمد: وااااابوييييييييييييييه مالـــــــــــــح توتوتوتو ما روح اليوم ماروم..
أم عمـر: وابوييييه بن عروه تروح و ما تذوق من طباخيه لا بويه تتعشا و عقبها تسو ما تبا..
أحمد: و من قال إني بروح أصــلن قاعد لكم على جبودكم..
أم عمـر تضحك: لا أفا عليــك البيت بيتك يا أحمـد إن ما شالك البيت فوق روسنا.. وشوي تي هند تزقر أمها..
هند تدخل المطبخ و انصدمت يوم شافت أحمد:أماه أمايــه " و اطالعت أحمد " حريم يبونـج..
أم عمـر: حرييم!! منو منهم؟؟..
هند استحت أحمد بعده يطالعها و كــــاشخ بذيــج الكندوره الليمونيه ختم ألماني و السفره البيضه بجسمه وعظمته و لابس نظاره سوده كشييييخ و ازقـــرت الريال و ريحته عذاب..
هند و هي تعدل وقايتها: حريم الفريــج أم زايد و أم صـالــح..
أم عمـر: بسير لهم جيه؟؟!!؟؟ بويه أنا طابخـه بعوفو ريحتيه..
أحمد يسولفه وهو يعدل غترته: حد يعوف المــالح الله يهداج خالوووه بالعكس ما بيروحون من بيتج..
أم عمر تضربه على جتفه: تسولف عليه هاه.. و سارت عنهم و خلتهم بروحهم في المطبخ و أحمد اطالع هند ابتسم لها و كانت منزله راسها تبا ترمس تبا تقول شي بس هب رايمه..
أحمد ابتسامه حلوه منه: شحالج بنت العم..
هند يادوب ينسمع حسها: الحمد الله بخيــر..
أحمد بصوت مبحوح: كل سنه و إنتي طيبه..
هند: و أنته طيب.. " و تطالع أمها إلي تقول لها تخبر الخدامه تجابل الغدا إلين يروحن الحريم "
هند: إن شاء الله أمايه .. من رخصتك عيــل..
أحمد: مرخووصه الغاليه مرخوصه.. سارت هند عنه و قلبها يدق بالقو تحس بدقات قلبها فـ راسها .. و أحمد الثاني يطالعها بستعجاب" جيييييف خليتها تروح من أيدي أنا؟؟ والله ما عندي مونه " و سمع عمر يهرن له بسيارته " الأفلون " عسب بروحون..
......................................
في بيت موزه وذياب
سالم ربيع ذياب روح هو حرمته و قعد في الميلس الرياييل ذياب و موزه و حمد..
ذياب: و عيــل ما رحتي مكان..
موزه: توه الناس..
ذياب: يعني بتسيرون مكان..
موزه: هيه العصر بسرح بيت هلي..
ذياب: هممممم و عيل ما بتسيري بيت بو ذياب..
موزه: انت تعرف إنه كل ثاني عيد انقيل في بيتكم..
ذياب: لا بس أنا اليوم أباج تسرحين صوب بيت بو ذياب..
موزه: لا تكبر الموضوع وهو صغير باجر بسرح..
ذياب: عسب خاطري بـــس.. اليوم..
موزه: خـــــلاص و لا ينكسر لــك خـــاطر..
ذياب يطالعها بإعجاب: إنتي ما في مثلج " و يقرصها على خدها " تعالي ما سرحت صوب هلــج..
موزه استحت من حركته: عادي بتمرهم خلاف..
ذياب: زين قومي يا الله خلنا نسرح بيتنا.. و منها تسلمين عليــهم..
موزه تمد أيدها له وساعدها عسب توقف: يا الله بيب شيلتيه و عباتيه وبي.. سارت يابت الشيله والعباه و روحت هي وذياب لبيت هله.. دخــلت الصالة وشافتها كلها بنات عمامه وعماته ابتسمت لهم موزه..
ذياب و موزه: السلام عليكن كل عام و إنتو بخيــر..
البنات: و انت بخـيـر..
نور بنت عمه: شحــالك بو حمدان..
ذياب يطالعها: الحمد الله بخيــر و عافيه..
ميثه: الله حمد تعال حبيبي.. الله كندوووره ككاويــــه بعد حركــــــــــــــات..
موزه تطالع حمد إلي واقف يطالعها بعينه الوساع ..
ذياب: جيس تقفطين عمـــرج ما بيـــج..
ميثه: لا بي تعال عموه حلاوه بعطيك " و تأشر له على حلاوه الفواله إلي على طاوله " حمد اطالعها و رجع على ورا و موزه تقوله سير .. مشى حمد وهو منزل راسه مستحي من البنات إلي قاعدين .. يمشي بخطوات صغيره إلين وصل لعمته وقعد في حظنها جنه وصل لبر الأمان وقعد يطالعهم وحده وحده..
أسما بنت عمه ذياب: فديييته حبيبي ما بناكلك..
موزه: يستحي منكم تروعون..
شيخه: قربي موزه..
موزه: قريــب..
ذياب: عيل انا بسترخص.. شيخه قولي حق الوالده موزه بتقيل عدنا " و طالع موزه و غمز الها "
موزه اطالعته و عقب قعدت ترمس ويا البنات.. بنات عمة و عمام ذياب وايد يحبون موزه و يحبون يرمسون وياها و مرحبانيين و سوالفهم ما تنمــل و كــله ضحك.. ظهر ذياب عنهم وسار ميلس الرياييل لأنه ربعه يايين يسلمون على بوه..
في ميــلس بيت قوم ناصـر
الشباب ضحكه ورمسه وسوالفه على غيــرهم و عبيد الوحيــد فيهم الي ماله خلق في شي..
سهيل ولد عمه عبيد وسلطان: هاه عبيد ما بترح ويانا..
حميد: شو تبابه الريال معرس احينه ما بيسرح هذه أيام أول..
مايد يطالع عبيد إلي يسمعهم وهو ساكـت: بلاك ما ترد عليــهم هب من عوايدك..
حميد: عقــل عقــل الريـــال..
مايد: انتو أيـــه شو تبون به..
سهيل: بلاك مايد حرجت ترانا نسولف..
مايد أونه: يا الله عبيد قوم سرينا..
ناصر: أيــه وين وين قعدو حميد سهيل بس عاده..
مايد ضحك: بلاك ناصر انسولف يا ريال..
سلطان: ههههههههههههههههاي ..
سهيل: و لد خالي ما بتسرح والله بنمر عليك..
عبيد: وين بتسرحون بن بطوطه لا بويه ودرت سوالف المغازل..
سهيل ينغزه: هاه عليييينا عليييييينا..
عبيد: عنلات صدااااااااك يا خي .. وشوي يتطبل الباب ويدخل منه عمــر و أحمد و سلمو على العرب..
وصل أحمد لعبيد: مرحبـــــــــاااااااااااااااااااااا يعنيه ما خلا من هــ شوفه..
عبيد ضحك: هلا والله بالشيوووووخ.. " و يدقه خشم "
أحمد مستاااااااااااانس: الله حيبه وييييييييينك ياخي لا خط ولا هاتف و لا مرســـال..
عبيد الثاني متشقق: هاه ما عندي رقمك يا ريال .. اقرب اقرب وييينك منصووور وينه؟؟ ما يا وياك؟؟..
أحمد وهو يقعد: منصور لا ما أي دبي إلا ثالث أيام العيد يعني يوم بتبرد السالفه..
عبيد: و انت..
أحمد: كله حار بحـــار..
عبيد: حييييييييييييبك و الله متوله عليـــــــك..
أحمد: هم مساع أنا أكـــثـر عنك تصدق " ويطالع الشباب إلي قاعدين يطالعونهم و سلطان وسهيل و حميد و مايد مستغربين من عبيد جيف تغير مره وحده يوم شاف أحمد "
أحمد يصاصر عبيد: بلاهم عيال دبي جيه..
عبيد: ما دريبهم تبا الصدق آضني أول مره يشوفون واحد حلو.. و قعدو يرمسون و أحمد من طبايعه بسرعة يتأقلم ويا الشباب و قعد يسولف لهم و يضحكهم و الشباب مستانسين منه يعني عيييييييييييييييبهم أحمـــــد..
........................................
و هاجذيه مر عليهم العيــد بس في ثلاث أيام العيــد حمدان راكب الراس إلا يسرح المزرعة و شمه وراه و أبو خالد ما رفض لهم طلــب و قال حق خوه بو خليفة إلي هو بو مايد و وافق و عقبها سرحو المزرعه..
البنات قاعدات عند الزرع يطالعن الرقعه الخضرة و كـل شوي يطالعن صوب الشباب و يسمعون سوالفهم.. و عبيد مضايــج من سبب واحـد إلي هو وجود ذيــاب وياهم و كاره نفسه وكاره مهره و سرح عند الخيول و وياه ولد خته حمدان و قعد هناكي يسولف وياه..
خوله تطالع شمه: حد من العرب يطالعنا " و تطالع صوب مايد "
شمه فهمت قصدها: جـــب لا أفلعج بالزرع كــله..
العنود كبر موزه خت شمه: شسالفه شسالفه خبروووونا..
خوله تطالع مهره إلي مالها خلق: ما نقول لحــد صح مهره..
مهره إلي ما لها نفــس: هيه..
الريم إلي بعمر خوله: فهمتكم أصـــلن أنا أعــرف السالفه..
عوشه: وين تعرفيـــــــن السالفة مدخله عصج في شي ما يخــصج إنتي..
الريم: جب جب محد رمسج إنتي..
شمه: بس إنتي وياها " تطالع عوشه " عاشوه قومي سرينا عنهن..
خوله: لا قعدن بنضحك أقصد بنرمس وياكــــن..
شمه و هي واقف و حذالها عوشه: لا بنسيـــر نحن " تطالع مهره " بتسيرين ويانا .. هزت راسها وسارت وياهم بعيد عنهم و جريــب من الشباب تحت النخل و قعدن تحت يرمسن.. و يطالعن سلطان لأنه كل شوي يطالعهن هو ومايد هم بنفسهم استغربو..
مهره غارت: هذا عبيد..
شمه تطالع صوب الشباب: لا هذا سلطــان ما تعرفيــن ريلج شوه؟؟..
عوشه: من حقها الصراحه خوانج ما ينعرفون وايد يتشابهون في عظمه الجسم و في الويهه حتى في الحوايــب المقرووونه ما شي اختلاف في كل شي يتشابهون..
شمه: لا نحن أخوانهم نعرفهم..
مهره: تحريته بعد بس تبين الصراحه وايد يتشابهون.. أميز من بينهم في الصوت..
شمه: أجوفــج غرتي.. مهره اطالعتهن و ضحكت..
::
::
عند الشواب سوالــف و ضحك و مجابلهم الحريم وبينهم موزه وذياب إلي قاعد حذال خليفة ولد عم موزه كل شوي يطالعها و هي طابتنه و قاعدة تلبس حمد ملابسه لأنها كلها طيـن..
أم خالد تفتن عليه: هذا ما ينياب مكان..
موزه: حرام عليج أمايه و بعدين هذا ياهل لازم يلعب بالطيـن..
أم خليفة: ما إلا عندج عدنا نحن بعــد.. العنود العنود تعالي شيلي ولـــدج بشوف لبسيه و صخ الدنيا..
العنود وهي يايه: إنزيــن أمايه إنزيــن.. و شالت العنود و لدها عسب تبدله.. حمد بدل ملابسه و نعيما عليه لبس بنطلون جينز خفيف أزرق و و فانيــله بيضه و عليها رسوم بالون الأحمر وربع لبوه و ذياب شاله و بعده يطالع موزه إلي طابتنه و قعد يعدل له شعره..
ذياب في خاطره" ما تطالعني ما عليــه لــج يا موزه بتشوفيــن إن ما قهـــرتج ما عليــه " موزه انتبهت إنه ذياب يطالعها و حبت تزيده غصه و طبته و قعدت تكمل سوالفها إليــن ين البنات مهره و شمه و عوشه و قعدن وياهن..
ذياب يلاعب حمد: مهره فديـــتج تعـــالــي.. موزه انتبهت على رمسته بس بعدها ما اطالعته ..
مهره: لبيــــــــه..
ذياب لبيتي حايه تعالي قعدي حذالــي.. " مهره قعدت " اشفيــج..
مهره أخته الصغيـره: ما فيني شي ليش؟!؟..
ذياب: ما دري احسبج مالــج خلق..
مهره: هيه ايلس ظهر عليه رمسه..
ذياب قلبها جد: عبيد مسويبــج شي..
مهره: لا ليــش؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!..
ذياب: تحلفيـــن..
مهره: و الله ما سوا ليه شي بس اليوم صج مضايــجه..
ذياب: آآآهااااا زين زين.. " و اطالع صوب خليفه إلي زقره و قاله إنهم بظهرون خاري فقام ذياب و من مكانه وهو شال حمد و سار هو وخليفه برع " موزه في هذه الفتره قعدت تطالع ذياب ويا مهره حست إنه من بينهم شي و لا حظت ضيج مهره و استغربت عدم وجود عبيد من بيــنهم وهو وين سار؟؟..

سلطان يطالع عوشه يبا يغلس عليها و يدريبها إنها مغروره و شالنها جمالها من يوم و هي صغيره وهي دلوعه و هو كان يضايجها دوم و تسير تصيح و تخبــر عليه.. عوشه تطالعه " شويبا هذا يطالع " و فرت بويهها عنه .. ضحك عليها حس إنه إنحرقت من نظراااااته لها.. عقب الغــدا الكــل دخــل عسب يريح وعقب على المغيربان بروحون بيوتهم.. عوشه سارت صوب اليهال وين يتسبحون بفوزات الماي إلي يروون فيه الزرع.. سلطان قاعد حذالهم تحت المظليات و سادح بعمره على الكرسي وراقد انتبه بوجود حد من رمسه اليهال و عوشه ما انتبهت لـــه فتح عين وحــده " دوكم الغروور ياي "
عوشه وهي تهزب سعود: سعود والله إن رشيت بفلعك والله..
سعود ولد ختها العنود و دوم رافع لها الضغط: ما تلومين ما تلومين بحبل عليج باباتي..
عوشه شالت الفوز عنه: هاته أميييييييييييييه خفت..
سلطان اعتدل في يلسته: إنتي أيـــــــه شو تبين به هاه..
عوشه انتبهت له و في خاطرها " بسم الله روعنا هذا ": ما شي بسه من السبوح..
سلطان يرجع ظهره على ورا: خليــه يسبــح.. " أونه محرج "
عوشه تطالعه " مالك شغــل انت ": يا الله سعود قوم تعال بسك..
سلطان يرفع ريله فوق الثانية: أقولج خلينه ما تسمعين.. عوشه سارت عنه و عطته نظره .. سلطان فتح عينه و اطالع حمدان ولد خته موزه أونه " هذه النظرة ليـــه أنا ما عليــه " شال الفوز من أيد سارة بنت خوه و رشها بالماي على ظهرها و هي صرخت و شافت سلطان يطالعها بالنتصار..
سلطان رافع خشمه: هب ليه النــظره إلي قطيتها أوكيـــــــــــــــــــــــــه.. و عطا سارة الفوز وراح بكل هدوء وهي بتموت من الغيـــــــض " أنا يسويبي جيه هذا و الله يا سلطون بتشووووف يا الخايس " ..

في الصالة قاعدين على رااااحتهم يا كلون فاكهة موزه وذياب يرمسون بكل هداوه..
ذياب: تعالي انا ما أكلمــج " وهو ياكل برتقال "
موزه تطالع و هي تقص له الفاكهة: ليــــش؟..
ذياب: عيل من مساع قاعد اطالعج و لا عطاتني فيس عنلات فيسج..
موزه ضحكت: شدراني انك تطالعني..
ذياب ياخذ له همبا: شدراج!! إلا تبين تتغليــن عليه..
موزه تعدل يلستها زين و تحطي أيدها على بطنها: أتغلا علمنو عاده..
ذياب يقرب منها: شو قصدج يا حلوه.. وضحي وضحي " وياكل همبا " هاج ما تبين..
موزه تاخذ لها حبة عنب: لا ما با ما حبه..
ذياب: في حد في هذه الدنيا ما يحب الهمبا ما عندج مونه..
موزه: أحبــه بس ما ليه خلق فيه..
ذياب يحطي راسه على كتف موزه: هب متعبنج الحمـل..
موزه: بلا متعبني..
ذياب و أيده على بطنها: خاطري تكون بنت و نسميها موزه..
موزه: لا ما بيها موزه أنا موزه..
ذياب يرفع راسه لها: و الله عيل بسميها موزه..
موزه: عاده إن ظهرت بنت الأسم عليه هب لك..
ذياب: ما ليه شغـل..
موزه تحطي أيدها على خده: استريح الأسم عليه..
ذياب يحب أيدها: فديــــــتــج الغاليــه.. " يعدل يلسته " قومي خلنا نريح في الغرفه..
موزه: بشوف العيال أول ويـن..
ذياب: خلهم شموه برع أكيد بتشوفهم " و يقرب ويهه من ويها و بصوت مبحوح " يا الله قومي..
موزه تبتعد عنه: أيــــه بشوفونا..
ذياب: وزين يشوفونا ريال و حرمته بروحهم مالهم شغــل.. " و يقرب "
موزه موزه تضحك: وين قوم قوم.. قامت موزه ويا ذياب و دخلو غرفتهم..

في الجناح الثاني و في غرفه صغيـره عبيد منسدح ع الشبريه و مهره قاعده حذاله وهو اليوم ما عطنها فيس و لا حتى كلمها لأنه ذياب موجود وهو منقهر منه و لا قواااات عين بعد ياي و يقيل وياهم..
مهره: عبيد زين انت ما تغديــت..
عبيد بنبره غضب: أسمعيني أنا قلت لــج ماليــه خلق فاهمه..
مهره: إنزيــــــــــــن.. " تردد و عقبها " ليش انت معصب؟..
عبيد دقات قلبه ادق بالقو: مالج خـــــــص مالـــــــــــج خص إنتي فاهمه..
مهره خافت و حست بالحـر يوم صرخ عليها: زين أنا آسفه.. تبا شي أنا بظهر..
عبيد لا إراديا: زوووووووووووووووولي.. مهره سمعته يقول هذه الكلمه حزت وايد في خاطرها و قعدت تصيح في صاله الجناح جرحها عبيد بكلمه وحده.. وهو الثاني ما ياه رقاد و معصب منها و من خوها ذياب ما يدانيه ما يطيقه ما يحب يسمع أسمه عيل جيف يشوف شيفته.. و قام من مكانه و كانت مهره قاعده في الجناح و هدت شوي و ظهر لها عبيد..
عبيد محرج: زين إنتي هنيه قومي لبسي شيلتج و عباتج يا الله بنروح..
مهره ما حبت ترفض له طلب و خصوصا إنه معصب: إن شاء الله .. و قامت وهي خايفه منه و لبست عباتها وشيلتها وظهرت له وروحو و عقبها لحقوهم أهلهم..
::
::

مرت الأيام و مهره ردت تدرس في الجامعة من بعد ما أقنعت عبيد إلي ما كان موافق و يا الله يا الله وافق.. مهره مسكينه من الظيج حبت ترج الجامعة يمكن بعد تنسى و تسلي عمرها بس حالتها هب مثل أول تضحك و تسولف تغيرت وايد بس محد ملاحظ لأن التغيرات هب خارجيه التغيرات داخليه و إلي لاحظ سلطان كل حركه و كل ضحكه و كل رمسه تقولها مهره كانت غريبه جافه ما فيها أي تعبير يمكن أول كانت ترمس و عقبها تي ضحكتها هذا إلي كان ملاحظ عليه بلول بس احينه كله تفكر و هي قاعدة من بينهم و يوم يمر عبيد جيف تطالعه وهو ما يعطيها ويه..
في غرفه عبيد و مهره البارده من المكيف و الجو إلي بينهم.. عبيد عند المستواليت قاعده و يعدل سفرته متعدل و متكشخ شسالفه لابس كندوره " الختم " بيج و سفرته حمره و مهره ظاربنها حفوز إلا تعرف وين يبا يسير..
مهره داخله الغرفه و فـدينها المدخـدن: يا الله تعال بدخنك..
عبيد وهو يعدل سفرته من جدامه: يا الله و سيري هاتيلي من العود إلي يبته ..
مهره تطالعه بسؤال: أي واحــــــد..
عبيد وهو جدي: بو كيسه حمرا إلي يبته ويا العطور..
مهره تحطي المدخن عـ المستواليت: إن شاء الله.. و سارت يابته له و قعدت على الأرض و حطت العود في المدخن و حطت المدخن تحت كندوره عبيد إلي بعده يعدل سفرته..
مهره ميوده كندوره عبيد و تطالعه: ويـن بتسير جيه متكشخ.. " جنها تنكفه "
عبيد يطالعها وهو يعدل السفره: مالــج شغل كملي شغلج و إنتي ساكته..
مهره حرجت منه بس وضحت إنها عادي: إن شاء الله.. و قعدت ادخنه عبيد قعد يطالعها بانتصار و يبتسم على شكلها الرقيــــــــــــــق و النعومي وهي معصبه و و صله الدخون إلين ظهر من رقبته..
عبيد يبعد: بس بس.. و شالت مهره المدخ و وقفت على ريلها..
عبيد: هاتي المدخن و سيري هاتيلي العــطر..
مهره: أي واحــــد..
عبيد يطالع المستواليت: هذا إلي على التواليت بسرعة.. سارت مهره ويابت له العطر و وقف هو يدخن سفرته و عقبها عطاها المدخن وشال العطر عنها و مزر عمره بالعـطر و مهره بتمون وقلبها يدق تبا تعرف وين هذا بسير جيه كشخته بتموت مرتبشه و متوتره تبا تعيد السؤال بس تخاف يفتن عليها مره ثانيه.. و عبيد ما همه و هو يعرف شو تبا و باين عليها التوتر و هو يبا يموت عليها من الضحك..
عبيد: هاج " و يعطيها العطـر إلي ريحته تصك الراس " و هاتيلي نعالتيه اليديده..
مهره صج حرجت منه وايد يطلب و كاشخ و ريحه العطر توصل للشعبيه الثانيه و لا بعد نعال يديده..
مهر سارت بعصبيه و يابت له النعال السوده: هـــــــــــــاك .. و شالت المدخن و سارت الصالة عسب ادخنها.. عبيد ظهر لسانه و يبتسم من عصبيتها و عقبها ظهر لا باي و لا مع السلامه و هي تمت واقفه تطالعه..

مهره منقهره منه: جلـــــــــب الخايس الخام ما عليــه لـــك.. وظهرت وسارت غرفه شمه و دخلت عليها و شافتها منسدحه على الشبريه و مشغله التلفزيون تطالع سبيس تون و ترمس بالتلفون ..
شمه: ههههههههههههههاي.. تخسي والله هب أنا هذي مهو الخايسه عنلاتها.. شووووووووه و إنتي زين زين .. تعالي بتخبرج ما عرفتي عواش في المستشفى .. هيه البارحه ندوه خبرتني .. و الله.. مادري بس ندوه تقول دوده زايـــده.. هههههههها هيه والله عنلاتها تحب تاكـــله.. هيه ...ويــن؟؟.. و رشج بالماي متى متى ؟؟.. في المزرعة؟؟!!!!!.. وين كنت عنج.. و دخلت هنيه مهره و سارت على طول صوبها و قعدت على الشبريه حذال شمه إلي منسدحه وشالت الرمود و تفرفر القنوات..
شمه تطالعها: لحظه لحظه " و تطالع مهره " الســلام عليــكم و لا بعد ريحتها دخووون عجيييييييييب..
مهره تطالعها بدون نفس: و عليـــكم السلام و رحمه الله وبركاته..
شمه تعتدل في يلستها: اشفيــــــــج زامه بخشمج..
مهره تتنهد: آآآآآآآآآآآآآه ما فيني شي..
شمه: أيووووه تنهيده صبري عيــل " و ترمس عوشه " هااااااااااااااه شووووه؟؟.. هيه هذه مهروه " تطالع مهره " تسلم عليج عوشه ..
مهره: الله يسلمها فديييت رووووحها شحالها..
شمه تكلم عوشه: أونه شحالــج .. " و تطالع مهره " بخير أونه .. زين عوشه هيه مسكيييينه عنج مهره .. بويه نحن بنات الكليه و هذه في الجامعه نحن مالنا خص فيــها ..
عوشه: مسكينه مهره والله شحال ريلها ..
شمه: و الله إنه ما يشكي باس..
عوشه: لحظه شموه لحظه " و تكلم مايد " هاه شو تبا ..
مايد إلي هو الثاني كاشخ و يعدل عقاله و لابس كندوره بيج و سفره حمرا شرات عبيد " الظاهر مطقمين ": منوه تكلمين إنتي تعالي دخنيني..
عوشه: سير حق العنود..
مايد: موجوده شوه؟..
عوشه: هيه سير..
مايد: سكري بسرعه و يالله تعالي بسرعااااه و أبويه و خليفة و محمد بعد في الصالة موصي عليج..
عوشه: إنزيــن" و تكلم شمه " أقول شميم بخليج احينه بسير أدخهم حمود احينه بيقعد لي عنبو بيخطب و جيه الله يعين حرمته.. حياج..
شمه: و الله إلي عندكم عدنا.. سيري سيري.. أقــول سلمي عليــهم..
عوشه: الله يسلمج .. و سكرت عنها .. و مهره بعدها تطالع التلفزين وهي هاديه هب من اطباعها ..
شمه: شي فيــج إنتي اليوم..
مهره تطالعها: همممم؟؟.. لالا ما فيني شي..
شمه: اشفيــج؟؟ و الله تقوليــن ليه..
مهره: شمه عبيد وين ساير؟؟..
شمه: هههههههههههاي أول مره أعرف حرمه تسال وين ريلها ساير .. بويه إنتي حرمته احيد هب أنا..
مهره بضيج: مهروه الله يخليـــج تعرفين وين ساير خبريني..
شمه:أنا إلي أعرفه إنه بسير ويا بويه وخالد و سلطان عــرس..
مهره مستغربه: عــرس عرس منووه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!! !!!!!!!!!!!..
شمه: هدي هدي.. واحــد من أهـل بويه و هم سايـرين عاد..
مهره ارتاحت و بان على وييها: هيييييييييه جيه السالفه..
شمه: ليش تسالين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!..
مهره: ما شي بس شفت عبيد متعدل آخر عدال .. و تبين الصراااحه وااااااايد خفــــت لأنه ذاج اليوم ذياب خويه كان متعدل يوم يبا يملج على هند حرمته الثانية..
شمه ابتسمت لها: لا عاد عبيد صحيح إنه بسرعة يعصب بس ما يسوي سوايا خوج ذياب " و مهره تطالعها " بس اتييج الرمسه إنتي ما تعرفين عبيد خويه..
مهره برد سريع: ما على كيفج..
شمه: و الله تعرفين إنه عبيد خويه يوم يكشخ يكشخ من الخاطر تقدرين تقوليـــن خقاااااااااااااااق هو بروووحه بموووت من الخقه كــل شي يديد ما يحب يلبس شي جديم خصوصا يوم بسير عزيمه عرس من جذي و لازم ريحه العـــــــطر تفووووح و لا ما يسمى عبيد.. " خقاااااااااق ريييييلـــج "
مهره حست به جذيه من الفترة إلي عاشتها ويااااه: هيه حسيت جيه بس عاده لا تقولين عنه خقاق ما يهون عليه بعد عمري والله فدييييييييييت روحه.. " وردت ع الموضوع " صدق صدق بيروحون عـرس..
شمه وهي تقوم تبند المكيف: هذه هي عاااااااااد بتصدع برااااسنا هيه قلنا هيه سار العرس عنلات العدو..
مهره مرتااااااااااااااحه راحتها ما تنوصف تحس هذه الراااحه إلي هي كانت تباها من زمان..
مهره تضحك: زين خلينا نروووح حجرتيه بشوف خليفة شو يبا متصلبي..
شمه تغني: اتصلبي تسلم عيووونك " و باجي الأغنية قعدت تلحنها لأنها هب حافظتنها ".. و سارن غرفتها و رمست خليفة خوها إلي كان يباها تقوله عن وكيل تلفونها لأن راشد بيشتريله تلفون يديد وهو متشقق.. و عقب يوم رمسنه ظهرن و حدرن الصاله شافن خوله و أم خالد قاعدات و شكل خوله مستضيج من شي و تمت قاعده عند أمها وهي مويمه..
شمه: على قوله سلطان.. سلام الله على حسنك وزينك.. شحاااالج الواااالده عسااااج بخير و عافيه..
أم خالد تطالع خوله و عقبها اطالعتها: الحمد الله بخير و عافيه..
شمه: هم مساااع.. " و تقعد صوب ختها خوله " ظكي شويه عنبوه..
مهره: شحالج عموه..
أم خالد: هلا بمهره راعيه الحمره.. " مهره تضحك "
شمه: شو بعد هذه راعيه الحمره.. أسميج يا العيوز تخرفين..
أم خالد: أبوي الحمد الله أنا هب عيوز .. و بعدين حرمه خوج لابسه أحمــر " و تطالع مهره و تضحك "
شمه: عيل انتي شوه شباب؟؟ و الله الوالده مصدقه عمرها..
أم خالد: بس يا الله بس..
شمه تطالع خوله: أمايه عيل خولوه بلاها..
خوله اطالعتها: مافيني شي..
أم خالد تطالع خوله و عقب اطالعت شمه: بس سكتي عن ختج..
شمه: شي يعورها شو؟..
أم خالد: شموه زولي عن ويهي عنلات بوج..
شمه: حرام عليــج ادعين على بويه شو سوابج هو؟؟.
أم خالد: شمه خوزي عن ويهي تراني هب فايجتلج.. وشوي دخلت عليهم موزه وهي شايله شنطه ملابس عيالها و جدامها حمد و وراها حمدان ياكل آيس كريم من الباسكن روبزن..
موزه: السلام عليـكم ورحمه الله بركاته..
الكل : و عليكم السلام ورحمه الله و بركاته..
شمه: يات هي وعيالها..
موزه وهي تيلس بثقل: يا الله .. " و تطالع شمه " جـب..
شمه تطالع حمد: حمممممممممممممد حبيبي تعال خالووووووووووووووه فدييييتك .. وسارت له وهو واقف يضحك على حركه شمه و شالته و قعدت تحببه مسكين يضحك..
موزه تطالعها: خبـــــله..
أم خالد: خبله و مخبلتبي وياها..
موزه تطالع شمه وخلوه: شحالكن بنات مهروووه شحال عبيد..
مهره تبتسم لها: الحمد الله ما يشكي باس..
موزه: علامها خوله زامه بخشمها عيل..
أم خالد: ما فيها شي.. " خوله اطالعتها " شمه أميه سيري هاتي لختج قلاص ماي سيري فديتج..
شمه وهي تشل حمد: إن شاء الله .. حموود بتسير ويايه هاه بتسير ويايه " و هو يهز راسه بهي و هي تلعب بشعره إلي نازل على عينه ورفعت له قصته و سارت المطبخ تيب حق موزه ختها ماي "
موزه بهمس: بلاها خوله..
خوله: ما فيني شي لازم تعرفين يعني.. و الله..
أم خالد: بس عيب هذه ختج العوده.. " خوله اطالعت التلفزيون " ما فيها شي ياينها خطيب و ما تباه ..
موزه تبتسم: بااااااااااااااس هذه كل السالفه ما يباله تمدين بوزج جيه .. وقامت لها و قعدت حذالها..
موزه: خوله ليش ما تبينه..
خوله تطالع مهره و تبتسم: ما دري مادري..
موزه: سامعه عنه شي؟..
خولهه: الله يستر عليه..
موزه: شفتيه؟..
خوله: ما أعرف أسمه بعـد..
موزه تطالع أمها: أمايه هم من قوم منوووه؟؟..
أم خالد: ولد بنت خالتيه..
موزه: قوم روّيه هيييييييييييه " و تطالع خوله " شو تبين بعد روّيه خته..
خوله ابتسمت لموزه ما تقدر تعصب عليها: زين أعرف بس أنا ما باه..
أم خالد: خل عنج فكري فكري هب بس من قالولكم قلتو ما نباه.. و الله إن شفتيه لا اطحين من طولج بجماله يعني أفدا أرض وطاها ريال ما يعيبه شي و بحطيج فعينه..
موزه: زين إنتي ليش ترفضين استخيري ربـج و عقب شوفي شو ربج يريد عقب والله بتندمين ..
خوله: إنزيــــــــــن " وهي مضايجه " وشوي ياتهم شمه قطعت عليهم الرمسه..
شمه تناول موزه الماي: هااااااج .. يا الله حمود قوم انسير نلعب " و تطالع حمدان " مالت على هذاك و إلي يقول ما عندهم تلفزيون منسدح جدام التلفزيون.. و حمدان رافع ريله ويطالع التلفزيون هب مهتم و قوطي الآيس كريم حذاله.. سارت شمه حذال الدري و قعدت تلعب ويا حمد و سارت صوبها مهره..
مهره تقعد حذال شمه و بهمس: تعرفين مهروه بخبرج بسالفه بس عاده لا تقولين إلين تستوي صجيه..
شمه تلاعب حمد و بصوت خفيف: شو قولـــي..
مهره: أول شي قولي إنج ما بتقولي لحد .. عقب بقولي عني فتانه..
شمه: من زمان إنتي فتانة قولي قولي ما بخبر حد والله..
مهره: مالت.. زين تعالي خولوه انخطبت..
شمه تطالعها و جنها هب مصدقه: قووولي والله..
مهره: و الله و هي ما تبا تعرس..
شمه بهمس: ليييييييييش؟؟!!..
مهره: مادري والله شكلها ما تباه..
شمه: ما قالو اسمه..
مهره: لا ما قالو بس خو أونه اروّيه مادري جيه قالو..
شمه تطالع خوله: خو روّيه الله و الله هذه الانسانه فنانه و حظها وهناها والله خولوه بتسير بيتهم..
مهره: تعرفين الريال..
شمه: لاء و لا شفت شيفته بعد.. مالت عليها خولوه ياينها معرس و تقول لاء..
………..
مسكـيـــنه مهره جيــه بتم حالها و يا عبيد و إلا بتصير تطورات..؟؟
و هــند ما زالـــت تحب ولـــد عمها أحمد إلي هو ربيع عبيد..؟؟
و سلطــــان شو بسوي بحياته؟؟ بحــب عوووشه؟؟
و موزه و ذياب الأمور هاديه معقوله يصير شي في الأجزاء اليايه؟؟
..

 
 

 

عرض البوم صور brune   رد مع اقتباس
قديم 03-05-07, 10:19 AM   المشاركة رقم: 27
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Nov 2006
العضوية: 16524
المشاركات: 501
الجنس أنثى
معدل التقييم: brune عضو على طريق التحسين
نقاط التقييم: 69

االدولة
البلدFrance
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
brune غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : brune المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 


الجـــزء [16]
...........................................

في مكان ثاني في دبي و الشباب في العـرس و مرتبشين و توهم ظاهرين من الخيمة متعشين و سارو صوب الكراسي و الساحه إلي ايولون فيها الشباب عسب يشوفون الـيوله الشواب جدام و الشباب ورا يطالعون ويرمسون و النعاشات جدام الشواب ينعشون..
سهيل ولد عمة سلطان و عبيد: عبيد طالع طالع الشيبه مستانس..
سلطان يطالعه: منو من الشيوبه؟..
سهيل يطالع: بوك في غيره..
عبيد يطالع: احترم نفسك زين.. و بوك عيـــل؟؟
سهيل: و الله طالع مستانسين النعاشات جدامهم ينعشون.. هيييييييييييه عجيييييييييييب عاش بو خالد.. و اطالعهم خالد أونه يقول لهم اسكتو..
سهيل: إنزيييييييييييين بلاه هذا.. أقول عبيد تعال بتخبرك انت البارحه يو اتصل فيك " و سلطان يطالعه و يبتسم و الباجين يطالعونه و يضحكون سهيل اطالعهم " لحظه لحظه بتخبركم إنتو بلاكم تضحكون..
حميد إلي حذال مايد: ما شاء الله احينه هذا عبيد و إلي حذالي منو يكون..
سهيل يوايج على عبيد: سلطان بعد منوووه و الله ما يباله ذكاء أخ حميد..
سلطان: أحترم نفسك دام النفس عليك طيبه..
سهيل: هاه عبيد بلاك محرج..
عبيد يالي يطالعهم و يوايج على سهيييييل: هاااااااااااااه شو تبا يا خي عايبنك اسمي أفا عليك خذه..
سهيل يطالع سلطان: لا يكون سويتوها فيني " و يشل فروخته و يحطيها على جتفه " يا الملعن و أنا اشوف هذا ضروسه ظاربه عرض على ثمه .. " يأشر على مايد "
مايد: شوف أنا ماليه شغل فيييييك..
سهيل: ملاعييييييييين الصييييييييييير .. بس والله ذاك اليوم ما بنساه ليت عندي توأم يفهمني آآآآآآآآه تحيد يوم تمتحن بدال عبيد سلطان..
سلطان: هيه والله و مسكين حاله الأستاذ ما يعرف..
سلطان: يدروبنا غشاشيين و من حظه إن الامتحان شرات امتحانا..
عبيد ماله نفس و يتذكر مهره وهو يطالع اليوله الشبــاب مستانسين بيولتهم و بحركاتهم الحلوه..
مايد بهمس: بلاك بن عمي..
عبيد برد سريع: ما بلايه شي..
مايد: ليش ساكت حد يشوف سهيل و يسكت..
سهيل سمعهم: هيه والله حد يشوف نجـــم سهيـــل و يسكت..
حميد: مصدق عمره..
خالد إلي كان قاعد قدامهم هو و خليفة ولد عمه: ما بس من الرطين بسكم عنبوكم حلوجكم ما تعوركم..
سهيل: بو الشباب بو ساره حالف عليك عيل تيول..
خالد: انت يابو طبر ما بتسكت..
سهيل يصفق: بوطبر يابو طبر.. عااااااااااااشوووو.. قوم قوم يا الله خلووود..
خالد: ماروم بطني ممزور..
خليفة يعدل غترته من تحت و يطالع خالد: قول الشيب هدك..
خالد: و أنا راعي السمحه .. جيه أي شيب بويه عدنيه شباب..
سهيل: خلاص دامك شباب قوم انيول و خل شبتك و شيبتيه ينفعنهن النعاشات.. و قام سهيل و لحقه حميد وسلطان بس خالد ما سار وياهم قعد هو و خليفة يرمسون.
سهيل وهو يتخطى الشواب: ما عليه إن ما خبرت عليكم العياييز ما كون سهيل..

و الشواب من سمعو تعليقه ضحكو عليه لأنهم فهمو شو قصده.. و سار سهيل شال سلاحه و قعد أيول به أما سلطان و حميد قعدو أيولون بالخيزران شو حركات عليــهم هم و الشباب رووووعه حتى عبيد فجج راسه بمطالعتهم و بحركاتهم و عبيد ابتسم وهو يطالعهم ممكن نسى شوي عن سالفته هو و مهره.. و عقب العــرس كل واحد سرح مشواره عبيد سرح ويا سهيل و مايد سرح ويا سلطان و الشواب سرحو يشوفون شغلهم و خالد و خليفة سارو يتحوطون في الـــرقعة.. سلطان و مايد ردو البيت لأنه كان بيعزم مايد بس بيزاته ما عنده و رد حدر البيت و سار على طول عند الخدامه..
سلطان: سووونتا سوووونتا..
البشكاره وهي تربع: نأم سلتان..
سلطان: أنا عطيتج ادريس ما شفتي فيه بوك..
البشكاره ما عرفت: شو باباه؟؟..
سلطان: الدريس وينه؟؟ سارت الخدامه ويابت له الدريس وكان مغسول.. سلطان اطالعه و شاله من أيدها و حطى أيده في مخابي الدريس شاف البوك فيه..
سلطان حرج: عنلاااااااتج زاااد..
البشكاره: أنا ما يعرف سلتان..
سلطان محرج: جب جب عيل عاطنج ادريس و ليش ما تفتشين فيه " و يطالع البطاقات و البيزات والبوك إلي راح " عنلااااتج من عووووفه.. جان زين لو توسنامي ما خذج و لا خذ ريــلج.. و عق الدريس على الأرض و روح الصالة هو معصب..
مايد ياي صوبه: هاه بلااااك محرج..
سلطان في نص الحوي بين باب الصالة و الميالس: الخداااامه عنلاتها غاسله الدريس و وياه البوووك..
مايد يضحك: خخخخخخخ بس الصراااحه غبيه..
سلطان: جب إنت الثاني ما هي عزيمه..
مايد: ليييييش إلا هو كابتشينو و دونات بتذلنا يعني.. سير سير عطى لحد من الرضيعات و خلنه ينشفنه بالاستشوااار..
سلطان يطالع بتحسف: لا حوووووووووول تعال تعال اقرب " وهو شايل البيزات فأيده " و دخل هو و مايد الميالس شافتهم حصة و وياها سارة و سارو صوبهم و حدرت عندهم الميـالس..
حصة: هلا بمايد شحالك..
مايد: الحمد الله ختيه " يطالعو سارة " ساروووووونه حبيبي تعالي خالييييييييه ميود هنيه .. و سارت له سارة قعدها على ريلها و قعد يرمس وياها و استأذن منهم سلطان و تويه لباب الصالة و حدر الصالة..
سلطان وهو يسكر باب الصالة وهو محرج: السلام عليييييييييكم..
الكل: و علييكم السلام..
مهره تطالعه " أمييه بلاه معصب بعد ": ها عبيد ييييت؟؟؟؟!.. سلطان اطالعها باستغراب و شمه ضحكت..
شمه: هلا بعبيييد حبيبي تعال.. " و سلطان يطالع شمه "
أم خالد فهمت شمه: خل عنج إنتي تعال سلطان تعال " مهره استحت ونزلت راسها "
سلطان: شموووه عندج استشوااار..
شمه: هيه عنيد..
أم خالد: اشعنه..
موزه ادش عرض: شحااااالك سلطان..
سلطان مضايج: بخيير بخييييير شحالج موزه..
أم خالد: ويديه شو تبابه انت احينه.. " إلا تعرف "
سلطان يراوي أمه: طاعي خدامتكم شو سوت بالبوك ما تفتهم هذه الغبيه.."و سفرته طاحت و رفعها بعصبيه"
أم خالد: شو سوت ؟؟ ..
سلطان: غاسله البوك و يا الدريس..
أم خالد: واااابي .. سووونتا سوووونتا..
موزه: أميه شو تبين فيها خليها خليها ما صار شي..
أم خالد: جيف ما صار شي و هي غاسله بوك خوج ..
سلطان: قومي شموه قووومي بسرعة..
شمه وهي تقوووم: إنزيـــــــــن .. و سارت فوق و حدرت غرفتها هو وياه و قعدت تنشف له المحفظه و البيزات لأن بطاقات الإتمان و الليسن حراريه ما استوابهن شي..
شمه وهي تنشف البوك: هب أوكيه عندك بوك ثاني..
سلطان: هيه ليييش ما زين..
شمه: أخـــترب هات الثاني..
سلطان وهو يرضف غترته: أوكيه إنتي احينه نشفي البيزات و هاتيها ليه تحت في الميالس تأخرت على مايد..
شمه من عرفت إنه مايد موجود ابتسمت: إنزين .. وروح عنها غرفته و ياب له بوك يديد و و نزل الميلس و شاف أمه و خوله و موزه عنده لأن حصة نادتهم هو يبا يسلم عليهم..
مهره وهي تدخل غرفه شمه: شو تسوين؟؟.
شمه: ماشي أنشف بيزات سلطان..
مهره تضربها على جتفها: و إنتي يا سويدت الويه قاعدة تتمصخرين عليه..
شمه: متى ؟؟ " و تضحك "
مهره: متى هاه يوم دخل سلطان و الله قفااااااااااااااطت صغير غدا ويهي جدامه..
شمه: مالت عيلج حد ما يعرف ريله بعد إنتي حركات..
مهره: اشدراني يوم عبيد ظهر كان لابس شرااااته في الكندوره في كل شي .. وهم عاده ما ينعرفون..
شمه: بلا ينعرفون..
مهره: جيف قوليلي؟؟..
شمه: شوفي حوايب عبيد مقرنه بس هب واضحه شرات سلطان ..
مهره: بعد جيه ما يفرق من بينهم..
شمه: إنزين هذا من الويه عاده إنتي دقيقي زين و بتعرفين.. و الفرق الثاني من بينهم الشــعر.. شعر عبيد ناعم بس مجعد شوي و أسسسسود و أي كيرلي شوي و غليض.. أما سلطان شعره حرير لولا الجل جان شفتي شعره على عينه ما ينرفع و إن رفعه ينزل على طول و هب ياي اسود و لا غليض.. و جم مره أمي تهزبه..
مهره : ليييش؟؟.
شمه: لنه كان دوم شعره على عينه تقولين بنيه هب ريال..
مهره: بس تعرفين شعر عبيد أحــلا..
شمه وهي تقوم من مكانها: هيه و يقدر يسوي فيه أي شي .. يا الله قومي خلنا نحدر لسلطان..
مهره: هيه و مايد .. " اطالعتها شمه و دزتها ليش قالت لها هذه الرمس و مشن و حدر الميالس و سلمن البنات و عطن سلطان بيزاته و حطهن في البوك اليديد و مايد يطالع شمه و شمه هب مسويتله أي سالفه و خوله تطالع مهره و تسوي لها حركات بعينها " أونه شوفي مايد و شمه " مهره نزلت عينها وهي تبتسم و عقب طاحت عينها على سلطان و شافت الشبه الكبير بينه وبين عبيد و شافت شعره إلي ظاهر تحت القحفيه صوب الحايب و عرفت إنه كلام شمه صح بس بظل بينه وبين عبيد شبه كبييييييييير كبيييييييييير " ..
..........................................
في البستان عبيد يفتر هو سهيل و يضحكون ..
عبيد: بس يا ريال بس هلكتني من الضحك..
سهيل: هيه هاجذيه إنته أوكيــه .. هب مساع مشتب..
عبيد: خلك زين منيه خلك.. قوم قوم سرينا الكوفي.. و سارو الكوفي و طلبولهم..
سهيل: عبيد انت من اضاربت و يا ذياب و انت حالك هب طبيعي..
عبيد يطالع الكلينكس إلي جدامه و يلعب به بصبوعه: لا تيب طاري ذياب يا سهيل و الله اضايج..
سهيل: إلين متى يعني الواحد ما يعرف متى يومه و عبيد أرجوك تصالح وياه الدنيا وصخه..
عبيد يتنهد: آآآآآآآآآآآآآآآآآآآه سكر سكر الموضوع..
سهيل: بنسكره بس تعال سلطان و عبيد مايو ؟؟ و لا ناصر عنلات العدو " و جان يفتر " فدييييت الغلاشيب إلي مارين.. أبوي ما ريتو غرشوبتيه من بينكم .. " و البنات كانو مارين من صوبه يضاحكن " عمري عن ضحكتج..
عبيد يطاع الريال إلي يايب حقهم طلبيتهم: مشكور خويه " و يفتر صوب سهيل " شو تبابهن انت..
سهيل يأشر بأيده: صبر انت لا حقين عليك " و عبيد يضحك " تعالن قربن القهوه..
و حده من البنات كانت فناااانه حلووو موت و هب محطيه شي على ويهها بس شكلها جذاااب و ردت عليه و بدلع: قهوتك مشروبااااااااااااااه..
سهيل: واااابووييييييييييه عني ما خلا من هالنصخ أنا..
عبيد يفتح عينه: أييييييييييه بتفضحنا..
سهيل: عادي عادي..
عبيد: كما تدين تدان..
سهيل سمع هذه الرمسه اعتدل فيلسته: أنزين كمل " و لا جنه مسوي شي بس كان يبا يغير مود عبيد "
عبيد و رجع ظهره على وراه و قعد يطالع البنت الصغيره إلي كانت ورا سهيل و ترابع جنه يعرفها ..
عبيد يبتسم تذكرها: شواااخي شواااخي..
سهيل متفاجئ: أييييييييييه أي شواخي ريال معرس انت و تقول كما تدين تدان بعد واقع إنك تخبلت..
عبيد ضحك: صبر انت صبر ههههههههههههه " ما رام يكمل " شوااخ تعالي.. وشوي أي ريال و يشيلها ويطالع صوب سهيل و عبيد و أي صوبهم..
عمر: السلام عليكم.. قامو الشباب يوايهون عمـر..
عبيد: هلا عمر شحالك عساك طيب..
عمر و هو شال شيخه: طيب طاب حالك..
عبيد يطالع شيخه: شواخي تعالي انا صديقج أفااااااااااااااااا نسيتيني..
سهيل: هذه هي شواخي عبالي و حده عوده و جنت بتفضحنا.. " عمر و عبيد يضحكون " و من ورا عمر ..
منصور: السلااااااااااااااااااااااام هلا والله عبيييييييد له له مستحيييييييييل مرحب مرحب..
عبيد ابتسم: هلا منصوووور شحالك ربك بخير وينك لا حس و لا خبر..
منصور و يدقه خشم و يا عبيد و سهيل: أنا و لا انت..
عبيد يطالع شيخه إلي كانت لابسه بنطلون أحمر هادي كامل و نفس الشي البدي: شواااخ تعالي نستني البنت ..
عمر: ما شاء الله بعد من وين هذه عرفتها..
عبيد: هاااااااااااااااااااه أكييييييييييييييييد انت عمور إلي تطريك ما شي غيرك..
عمر يطالع شيخه: صح حبيبتي.. " شيخه هاديه هزت راسها و هي تلعب بشعرها و عقب أونها رفعت أيدها على أذن عمر و تخبره سر " عمر ضحك عليييييييها..
عبيد يطالعه: شو قالت لك..
عمر: أونه كنتو حذال بيتهم..
و من وراهم: سلاااااااااااااااام عليكم ويييييييييييييييين هذيك السواليف روحت من وقت سالف..
عبيد يطالع ورا عمر: هلا والله.. " و يدقه خشم و يطالع سهيل ويدقه خشم"..
أحمد: المهلي ما يغيــب يقولك.. " سهيل يطالعهم "
منصور: و علوووومك الشيخ..
سهيل: بس من هذه الرمسه البايخه قربو ويانا.. و قعدو الشباب..
عبيد متشقق: علوم الخيييير.. " و يطالع شيخه " ما بتين تعالي صديقج أنا..
شيخه: الحراميه ويـــن؟؟؟؟..
عبيد ضحك: محد في البيت..
سهيل يطالع عبيد: علووووووووومك..من وين عندك حراميه..
أحمد: هيه هيه ساله حراميه نحن نسمع..
عبيد شو بقول لهم ابتسم حقهم و سكـــت منصووور فهمه و طوف السالفة..
أحمد: تعرفك أشوفها الشيطانه الشيطانه ما عدنا بنات يهومن ويا الشباب في المولات إلا هذه..
عبيد: شو تبابها انت خلها حبيبتي..
أحمد: تباها خذها حرمه ثانيه أفا عليـــــك..
عبيد: جان إلا تباني أمره فالها طيب بنت.......
أحمد: بنت خووووويه بنت خوووويه..
عبيد يطالعه: بنت خووووووووووووك والله ما دريت عيل جيف ما خبرتني يوم كنا في بريطانيا.. " و يطالع شيخه " طلعتي هيريه هاه..
أحمد: انت تعرفها شوووو؟؟..
عبيد: يسكنون حذال شقتنا..
أحمد يطالع منصور: يا الخام جتلتني يوع و الريال عند العـــــرب..
سهيل: يعني إنتو احينه شو تيون بعض..
عمــر: عيــال عمومه..
منصور إلي قاعد حذال عبيد مشتاق حقه شوق و مشتاق حق مهره مستانس لأنه شافه: و علوومك بعد..
عبيد: تمام عيل شو تسوون هنيه.. عيال الفووووعه.. " و يطالع عمر " هلكونا إلا الفوعه و إلا الهير..
منصور: تروم لهم انت و بعدين و الله العين يسرى و نحن ورااااه..
عبيد: هاه تعال اليوم مباراتهم شو النتيــــجه..
سهيل: خسرانيين بعد شوووه..
منصور: لا بويه فزنا ما تشوفني متشقق وياي أعزمهم..
سهيل: أحم و نحن بعد أحم " و يطالع السقف أونه ما رمس "
منصور ضحك: أمره ما طلبت الشيخ فالك طيب .. " و قام و طلب حقهم و يا وقعد مكانه " و الله البلاد صغيره.. و عقبها يا سلطان و ناصر و مايد و قعدو و يا الشباب رمسه وسوالف..
.............................................
الخميس الساعة 10 الصبح عبيد قاعد في الصالة يقرا الجريد و الفوطه على راسه و بعد ما سبح و لا بس وزارو وفانيله و يجلب بالجريــدة.. و هني نزل سلطان و كان بيظهر من شاف عبيد تذكر مهره..
سلطان إلي كان لابس كندوره بيضه و مرجع شعره بجل خفيف: السـلام عليـكم..
عبيد يطالعه وعقب رد يقرا: و عليــكم السلام " ماله نفس قاعد من الرقاد و ما يحب يكلم حد "
سلطان يقعد حذاله: هاه شحالك..
عبيد و صوته رقاد: الحمد الله بخييييييييييير..
سلطان يعيب عليه: الحمد الله بخييييييير .. سير اسبح سير..
عبيد: مالك شغــل.. عيل وين ظاهر..
سلطان: شويه بعد بنمر الستي بنتريق في ستار بوكس تخاوينا..
عبيد يتنهد ويفر الصفحه: ماليه خـــــلق..
سلطان: على طاري الخلق انت فتح لمهره السالفة..
عبيد يطالعه يتذكر: سالفه شوووو؟؟
سلطان: السالفه إلي عسب ما ذخنها..
عبيد يتذكر: هيييييه لا بعدي بس قريب إن شاء الله..
سلطان حرج: ليش انت مصر يعني..
عبيد يرج ظهره على ورا: هيه مــصر و بخلي ذياب يذوق الويل..
سلطان: عبيد على ما اعتقد السالفه بردت و ماله داعي هذه الافكار السخيفه..
عبيد: بنسبالك بردت لاكن انا لا.. مستحيييييييل إلين ما ارد له الصاع صاعيــن..
سلطان: بس البنت مسكينه حرام عليك و بعدين هذه حرمتك يعني عيب تسوي فيها جيه فكر فيها فكر في الأيام الحلوه من بينكم..
عبيد: خلها تول عنك..
سلطا قام: عبييييد ترا إلي بتسويه غلط و انت عارف و خل عنك سوالف اليهال..
عبيد: لا ما سوالف اليهال.. عيل هو ما استحى يوم سوا بختيه جيه.. ما عيب عليه ما حرام على الأقل لا يفكر بختيه يفكر بعياله ذياب هذه ظــالم.. و كما تدين تدان و برده له هذه كله فخته..
سلطان اطالعه ونزل راسه ما عرف شو يقول ما رام يرفع راسه من إلي شافه ما هنت عليه كان وده يقوم و يعلن خوه بوكس و لا يقول هذه الرمسه عسب مهره إلي واقفه ورا عبيد ما تسمع..

عبيد: اشفيـك .. شفت شفت جيف إنه كلامي صحيح..
مهره وهي منفجعه: الله يسامحك يا عبيد..
عبيد التفت بسرعة لها و حرج منها جيف إنها واقفه تتسمعهم: و لــــــج عين بعد توقفين هنيه..
مهره هب مصدقه: صدق إلي سمعته يا عبيد صدق..
عبيد ما عرف شو يقول تقول سمعته يعني سمعتنا: جـــــــــــــــــب سيري فووووق بسرعاااااااااااااه..
مهره تطالع سلطان: سلطان صدق إلي سمعته قووولي الله يخليــــــــــك..
عبيد سار لها و شدها من جتفها: أنا قلــــــــــــــــت لج سيري فووووووووووووق بسرعااااااااااااااااااااه..
مهره تطالع سلطان و سلطان يطالعها وعقب نزل راسه مارام يطالعها هي تنهان.. مهره من بعد ما شدها عبيد اطالعته بغضب و عينها مليانه دموع وربعت على الدري و حدرت الجناح وهي بتموت من الصياح.. " أنا تسوي فيني جيه يا عبيد ليش شو سويت لك عسب تجازيني بغلطه ما غلطتها ليييييييييييش ؟؟" و قعدت عند باب الجناح تصيح مثل الفقيــره و ينكسر عليها الخاطر..
سلطان وهو محرج: بس عيـــــــــــــبك إلي سوييييته في البنيه انت هدمت حياتها يا عبيد هدمت حياة و حده مالها ذنب بالي يستوي..
عبيد بحقد: آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه متى أي اليوم إلي أجابل فيه ذياب عسب ابرد فوادي..
سلطان: ما بتاخذ شي .. و انت هذه كـــــــــــــله محااااسب عليه.. يمكن في الدنيا ما بتاخذه عند ربك يا عبيد.. و ظهر عنه و ماسك أعصابه و يخاف يسوي شي ركب سيارته و قعد فيها..
عبيد اطالع الدري وركبه وحدر جناحه .. في الصالة كانت مب موجوده و صل عند باب الغرفة..
مهره من بعد ما هدت عمرها لبست شيلتها و عباتها و اتصلت براشد خوها: ألووووووووه..
راشد: هلا مرحبااااااااا الساع..
مهره و الخشم أحمـر: مرحبتيــن.. انت ويـــــــــن؟؟..
راشد: أنا في الدوام عندي زام اليوم ليـش؟؟.
مهره: ما شي بغيتك تيني أبا اروح..
راشد: إنتي وين عثرج؟..
مهره: رشود لا تستهبل أنا أبا اروح بيتنا..
راشد: ما روم قلت لج عندي زام قولي حق خليفة و عبيد وينه..
مهره: خلاص خلاص بقول حق سلطان..
راشد: بـــــــــــلاج..
مهره: ما فيني شي يا الله باي..

و صكرت عنه و دخل عليها عبيد بهيبته و جنه شيطان هب انسان..
عبيد مبتسم بانتصار: بتروحيـــن عيل.. مهره ما اطالعته و الدموع تيمعت في عينها نزلت راسها..
عبيد ينسدح حذالها على الشبريه: قعدي زين وين بتروحين بدون شور ريلج ترا الملايكه تلعن عليه..
" مهره اطالعته بعصبيه " أكيد احينه ودج تقومين تلعنيني كــف على ويهي صح " مهره قامت من مكانها و عبيد مسك أيدها وهي بعصبيه وخوف منه بعدت أيدها بسرعة وهو استغرب ردت فعلها له "
عبيد محرج: زين تبين تروحين توكلي ذيج الدرب .. بس يكون بعلمج مالج رده هنيه ورقة طلاقج بتوصلج .. و على فكره لازم تخبرين ذياب عسب أي بيتنا و اشوف شكله و اضحك عليه فاهمه يا حلوه .. مرخوووصه.. ولف بويهه عند الدريشه و هي ظهرت تمشي بخطوات سريعه ونزلت الصالة شافت سلطان قاعد فيها..
مهره تصيح: سلطان الله يخليك أبا أروح ما أبا اقعد هنيه..
سلطان يطالعها: شو سوااااااااااااااابج..
مهره بتموت من الصياح وهزت راسها بلا: الله يخليك بروووح بيتنا الله يخلييييك..
سلطان يهديها: إن شاء الله إن شاء الله .. هاج خذي سويج السيارة و أنا احينه بييج زين.. و على طول حدر لعبيد الجناح وبطل باب الغرفه بالقوووو..
سلطان: يا حيوااااااااااااااااااان يا جبااااااااااااااااااااااان.. " عبيد اطالعه بعصبيه " انت ريال انت في ريال يسوي بحرمه جيه ..
عبيد بهدوء هب طبيعي: سلطان الله يخلييييك ماليه خلق..
سلطان: ما لييييك خلق .. لك خلق تعفس بنت الناس صح تعبتر هذه منك رجوووله " وهز راسه بأسف "
عبيد يتنهد: الله يخليييييييييييك سلطان اظهر الله يخليييييييك..
سلطان: آخرتها بتندم على إلي تسويه في بنت الناس يا عبيد.. و ظهر عنه و شمه سمعت صوت سلطان و سارت له..
شمه: اشفيكم اشفيكم..
سلطان منقهر: انجبي إنتي .. وروح عنها و اطالعت هي باب جناح عبيد امبطل حست به يخرع وعلى طول سارت غرفتها " ما ليه شغل " ..
في سيارة سلطان سلطان قاعد يهدي مهره إلي قاعدة عينها تدمع بهدو ..
سلطان يطالع الشارع: بس يا مهره الله يخليج..
مهره: أنا ما سويت بخوك شي والله ما سويت له شي ليش هو جيه؟؟ أنا ماليه ذنب بالي سواه ذياب..
سلطان وهو حاس بالذنب: مهره الذنب هب عليج إنتي و لا على عبيد الذنب ذنبي انا ..
مهره تطالعه: ليييييش انت ما سويت شي اصلن عبيد ما يحبني ما يعاملني أوكيه..
سلطان: مهره عبيد مخطط من أول شي و أنا كنت أعـرف كل السالفه بس ما وقفته عند حده و وشوفي لين وين وصلنا بتفترقون..
مهره زاد صياحها: ما أبا يا سلطان ما أبا اطلق شو بقولون هليه شو بتقول عني الناس و من بعد شو من بعد ما تعلقت فيه وصار هووو كل شي في حياتي..
سلطان: موزه أيييييييييه مهره عبيد مستحييييييييييل يطلقج و اطمني من هذه الناحيه أعرفه زين..
مهره: بس عبيد كان.............
سلطان يقاطعها: لا تخافيـــن " وهو واثق من إلي يقوله " طلاق ما بصير كلها جم من يوم و بيرجع كل شي على طبيعته بس شوي فيه تغيرات..
مهره انتبهت لرمسته الغريبه و الموثوق منها: جييييييييف " و تمسح دموع عينها الناعسه العذبه "
سلطان ابتسم: أيووووه جييه امسحيييهن و هذه أول خطوه للخطه..
مهره استغربت منه و اطالعته بعينها و برموشه الطويله المليانه دموع: خبرني جيييف و الخطه ليش؟؟..
سلطان: شو في يا بنت الحلال عبيد بداها بخطه و هذه خطته بدت تنجح.. و إنتي بعد لازم تسمعين رمستيه عسب ما يسوي عبيد إلي فراااااسه..
مهره تنهدت و شبكت أيدها الناعمه إلي في وسطها خاتم في بعض: هزرك بينجح إلي براسك....
سلطان يعتدل في يلسته و يطالعها بخقه: حطي عقلك براسك و فيه تلقى خلاصك .. أفــــــــــا عليــــــــــج سلطان ويااااج سلطاااان " و يأشر براسه ع الباب " يا الله حدري بيت هلج " و بتحذير " بس هاه محد يلاحظ إنج زعلانه ولا شي بخليج هنيه ثلاث أيام و عقبها بي باخذج..
مهره: ما برد..
سلطان: لييييييييييش؟؟..
مهره: عزت نفسي فوق كل شي..
سلطان: عزت نفس بتبقالج صدقيني و محد بهينج دامني موجود فـ بيتنا.. و بعدين إنتي ما تبين عبيد؟..
مهره هزت راسها مثل الصغيرونيـــن: بلا..
سلطان يرد لها نفس الحركه: باااااااااس.. عبيد برد لــــــــــــــــج مثـل ما إنتي تبيييييييييينه.. مهره هزت راسها و نزلت عنها وحدرت بيتهم و سلطان ابتسم لها بعذوبه جنها خته الصغيــرة

" و الله يا عبيد إن ما خليتك تتفدا ثراها ما كون سلطان بن حمد و زر بسياااارته وروووح و قعد يتحوط من بين الشعبيات و لا إراديا مره صوب بيت شمسه و كانت زينه العرس على بيتهم وقف السيارة و قعد يطالعه وهو فاج عينه " منو بعـرس ؟ " و دق قلبه بالقووو " الله يا الدنيا هه و الله يوم تشوف مصايب غيرك تهون عليك مصبتك "
وروح عن بيتهم على طول سار بيت عمه وهو محرج و شاف خلود و سعود ولد ختها قاعدين يسبحون في الحوض الهوائي و يلعبون بالماي و سعود كل شوي يلعب بالفوز و يطلع برع الحوض و يحوط في الحوي بالفوز ياته عوشه وهي محرجه..
عوشه: انت أيـــه ما شي شغله إلا انت شو من فوز لفوز هاته بشوف هاته..
سعود الشيطان: ما ما ما بيبه ما مالج..
عوشه وهو تمطه من أيده: يبه بشوووف بسرعة..
سعود يربع وهو يضحك عنها بعيد و يلعب بالفوز..
عوشه سارت و بندت الماي عنه وربعت وراه عسب تاخذه منه..
خوله وهي تظهر من الحوض: أزخه لــج..
عوشه: هيه سيري بسرعة .. و ربعت وراه خلود و يابته لعوشه إلي كفخته تكفيخ وهو مسكين يصيح..
سلطان صج حرج: حوووووووووووووه عنبوه عنبو ياهل هذا هب حيوان..
عوشه اطالعت وراها: نعمممممممممممم شو تبا انت مالك شغل..
سلطان يسير صوبها يشيل عنها سعود: تعال هب جيه يتعاملون ويا اليهال بطيب ايون.. خلود من شافته ربعت عنه استحت المسكينه لابسخ ملا بس داخليه و تسبح..
سلطان وهو يساوي طول سعود: بس خلاص أنا احينه بظربها لك..
سعود وهو لابس شورت و شعره كله ماي و ويهه ماي يصيح: دلبتني يعور " مسكين يمسح بأيده على مكان الظرب و كانت ظرباتها معلمه على جسمه و حممممممممره" ..
سلطان يطالع عوشه: حرااام عليج ..
عوشه بتكبر: و الله هذا دلوع و شيطان يستااااهل " و تطالعه " تستاهــل..
سلطان وهو يشيل سعود و يسير صوب دري البيت: ما عليك منها زيـــــن خلاص لا تصيح خبر باباه.. " و سعود أيده فعينه و يهز رااااســــــــه " عوشه و في أيدها الفوز مضايجه من سلطان و معصبه و اطالعت الفوز إلي كان يصب ماي ابتسمت..
سلطان: سير سعودي حبيبي سير أزقر... " سلطان وهو مغمض عينه " أيييييييييييييييييييييييه اشسويييييتي يا الحماااااااااااااااره..
عوشه و أيدها على خصرها: عسب ما تسوي هذه الحركات تراها هب ليه..

سلطان ماااااااات على شكلها و هي جيه بوقايه البيت لونها وردي و عليها ورود بنفس اللون و لابسه بعد وردي بس أغمج من الشيله البيت .. ابتسم لها سلطان و هي استغربت و مد براسه و قعد يطالعها بنظر.. و هي وقفت امبهته حست شي يتحرك في بطنها من هذه الحركه و على طول شلت بعمرها و روحت وهي معصبه و تتحرطم على حركه سلطان.. و عقبها سلطان قام و فشله يظهر لولد عمه جيه و فظهر و روح بيتهم وهو مستغرب من نفسه جيف ياته هذه الحركه..
شمه كانت نازله من فوق و شافت سلطان خوها قاعد في الصاله و شكله يفكر..
شمه: سلام عليكم..
سلطان وهو مرجع ظهره على الغنفه و اطالعها: هلا و عليكم السلام..
شمه: ههههههها متسبح بثيابك شوووووه..
سلطان يطالع ملابسه: لالالالالا هذه .......و إلا ليش أقولج أصلن..
شمه: مالـــــــــــــت " و قعدت حذاله " ممكن سؤال؟..
سلطان: هيه بس بسرعة لأني هب فايج حق سوالف اليهال..
شمه اطالعته بنقمه: زين زين.. ليش كنت توك تصرخ على عبيد؟ و مهره وين؟..
سلطان " هذه شو بقول لها ": ماشي بس مهره تبا تسير بيت هلها و هو رافض يوديها و بعدين هو مضايج و كنا أصلن نتكلم بموضوع ما يدخله اليهال..
شمه و هي تقوم: مشكووووووووور أدري تقص عليه بس يا الله بطوفها لك.. و سز ظهرت عنه و قعدت تتمشى في حوي البيت و عقبها سرحت بيت خالد خوها و حدرت بيت و شافت سارة قاعده على الأرض و مشغله التلفزيون و تلعب بلعابها..
شمه: معلوم بوج مدلعنج يا البطرانه.. " و سارت صوبها " أيـــــــــــه أمج وينها..
سارة تطالع عمتها: تسبح..
شمه: هيه و ليش مشغله التلفزيون..
سارة: أشوف انا ما تشوفين..
شمه: وين تشوفين.. و إنتي قاعده تلعبين..
سارة قامت و قعدت على الغنفه : هاه بس بس شبعتي عنلاتج..
شمه: أيــــه يا السباله أنا عموه تفهمين ما تقولين ليه عنلاتج..
سارة: كييفنا بيتنا روحي بيتكم..
شمه تقعد حذالها: جب جب يا هله وحــده.. وشوي يدخـل خالد بهيبته لابس نظاره شفافه بني و راضف السفره إلي على جهة اليمين و مخلي إلي على جهة اليسار على صدره و لابس كندوره بني خامـــج و يلعب بفروخته شيوخي هذا الريـــــــــال ..
خالد: الســـلام عليكم ورحمه الله وبركاته.. مرحبا و يا حي من يانا و حظر أنورت به الدار من عقب الظلام.. " ويسير يقعد صوبها " فـ بيتنا اليوم عيــل شسالفه..
شمه من بعد ما ردت السلام: كل يوم أي..
خالد وهو ياخذ سارة و يقعدها عليه: هيه صح تين بس على العصر المغيربان بس الظحى غريبه..
شمه: شفت عاده متوله عليكم مالت..
خالد وهو يقطع بنته من البوس و هي تضحك مخترشه البــــــــنت..
شمه: بس عاده هذه لا ادلعها وايد بزيه..
سارة تطالعها وهي محرجه: أنا " و تطالع بوها " باباه شوف عموه نازعتني..
شمه: خييييييييييبه من مساعة نازعتج و احينه يايه تشتكين..
خالد يفصخ نظارته: انتي اشبينج و بين بنتي وايد تشتكي منج ترها..
شمه: دواها..
سارة تدلع على بوها: باباه تقول لحمدان يظربني..
شمه فتحت عينها: جذاااااااااااااااااااابه و حده " وجان تضحك "
خالد: هاااااااااااااااااه ظهر الحق و زهق الباطل..
شمه: و الله ما قلت له دلووووعه و جذابه بعــــــــــــد.. أمييه ساروه تخوفين..
سارة: أمبلى أمبلى قلتيله يوم ياي بيتنا..
شمه: متى؟؟..
سارة: من زمـــــــــــــان..
شمه: هيييييييييييه من زماااااااااااااااااااااااااااااااااان حتى أنا ما أذكر.. وشوي تظهر حصة و الفوطه على راسها..
حصة: سارة أميــه " و تطالع خالد و تبتسم " السلام عليكم.. شحالج شمه..
خالد: و أنا ما ليه شحالك..
حصة و هي مستحيه: انت الحال كله.. " شمه سمعتها انصدمت أول مره تسمعها تقول جيه ابتسمت "
خالد اطالع شمه: شموه ظهري خليني أنا و حرمتيه شوي و ودي وياج هذه الحلوه..
شمه: من هنه ما بتحرك..
حصة: بسير وبييكم..و سار الغرفه عسب تسحي شعرها إلي كان مبلول ..
خالد: أبويه وينه؟..
شمه: ساير المزرعه هو و الوالده و عموه..
خالد: و زيد و عبيد وينهم؟؟..
شمه: سلطان شفته قاعد في الصالة و عبيد أعتقد في غرفته..
خالد: هممممم .. زين قولي حق عبيد تراه بيته باجيله الديكور متى يبا يتحرك حظهرة جنابه عسب يحطيه.. و سلطان قوليله نفس الكلام ..
شمه: زين انت ما تقول حمامات سلطان باجيه..
خالد: لا خلـــصن من سبوعين احينه.. لا تنسين قوليلهم..
شمه: إن شاء الله..

 
 

 

عرض البوم صور brune   رد مع اقتباس
قديم 03-05-07, 10:23 AM   المشاركة رقم: 28
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Nov 2006
العضوية: 16524
المشاركات: 501
الجنس أنثى
معدل التقييم: brune عضو على طريق التحسين
نقاط التقييم: 69

االدولة
البلدFrance
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
brune غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : brune المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

9iraa2a tayyiba we incha'Allah ta3jebkom

 
 

 

عرض البوم صور brune   رد مع اقتباس
قديم 07-05-07, 12:00 AM   المشاركة رقم: 29
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Mar 2007
العضوية: 24789
المشاركات: 14
الجنس أنثى
معدل التقييم: نور عيونك عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
نور عيونك غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : brune المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الصراحه انا قاهرتني موزه

وقاهرني ذياب بالله كيف يحب اثنين؟؟؟؟

التكمله الله يخليكي انتظرك حبيبتي..........

سي يو

 
 

 

عرض البوم صور نور عيونك   رد مع اقتباس
قديم 07-05-07, 10:25 AM   المشاركة رقم: 30
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Nov 2006
العضوية: 16524
المشاركات: 501
الجنس أنثى
معدل التقييم: brune عضو على طريق التحسين
نقاط التقييم: 69

االدولة
البلدFrance
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
brune غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : brune المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

salaaaaaaaaaaam ahla biik 7abiibti nour 3oyounek
Incha'Allah elyoum akammalh
lakin 9awwi 9albak li2ann el9ahar el7a9ii9i laa79a 3aliih fi ettarii9

 
 

 

عرض البوم صور brune   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
القرار الصعب للكاتبة روح الشمالي
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 02:52 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية