لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com






العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المهجورة والغير مكتملة
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المهجورة والغير مكتملة القصص المهجورة والغير مكتملة


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 30-04-16, 11:13 PM   المشاركة رقم: 296
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Mar 2016
العضوية: 312745
المشاركات: 7
الجنس أنثى
معدل التقييم: ايات يويو عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 17

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
ايات يويو غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فيتامين سي المنتدى : القصص المهجورة والغير مكتملة
افتراضي رد: خريف الحب / للكاتبة خياله،،والخيل عشقي

 

السلام عليكم ممكن سؤال هو البارت هينزل امتي اتاخر اوووي

 
 

 

عرض البوم صور ايات يويو   رد مع اقتباس
قديم 02-05-16, 12:42 AM   المشاركة رقم: 297
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
متدفقة العطاء


البيانات
التسجيل: Jun 2008
العضوية: 80576
المشاركات: 3,138
الجنس أنثى
معدل التقييم: فيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسي
نقاط التقييم: 7195

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
فيتامين سي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فيتامين سي المنتدى : القصص المهجورة والغير مكتملة
افتراضي رد: خريف الحب / للكاتبة خياله،،والخيل عشقي

 


قال رَسُولُ اللهِ : "مَنْ صَلَّى الْبَرْدَيْنِ دَخَلَ الْجَنَّة" متفق عليه من حديث أبِي مُوسى رضي الله عنه والبردان هما: الفجر والعصر


-------------------------------------


الورقة السابعة والأربعون


الشعور بالأخرين حاسه سادسه لايمتلكها الا .. الأنقياء


جده,الواحده ظهرا


رن جوالها واتنهدت أول مالمحت أسم المتصل \السلام عليكم ورحمة الله وبركاته,كيفك ياأحلام.

أحلام\ وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته,الحمدلله..أنتي عادك زعلانه مني؟
طلعت من المطبخ وخرجت تتمشى في الحوش وبهدوء\أنا مازعلت من الأساس علشان أرضى, أناعتبت عليكي علشان ماكلمتيني وسبتيني على عمايا.
أحلام بأسف\أنا كنت بقول لك لكن أمي حلفت عليا ماتكلم ولا اتدخل, أيش كان المفروض أسوي ياجوري؟
أخذت نفس\ ولا شيئ ياعمري .. أنتي أساسا مالك دخل وبعدين خلاص الموضوع أنتهى وماله داعي نعيد ونزيد فيه..
وبمرح\ خليني على جنب وبشري ياعروسه قررتي ولا لسا؟
أحلام بتردد\أنا اتصلت علشان .. يعني أبلغك أني أستخرت ووو
أستعجلتها جوري بحماس\وأيه!! قوليها وخلصيني.
أحلام بارتباك\والله مش داريه ايش أسوي يعني مرتاحه لكن في شيئ موترني
صرخت بحماس \أفهم من كلامك أنك موافقه! طيب أمي وخالي أيش سووا لما قلتي لهم؟
أحلام بتوتر\ أنا ماقلت موافقه وعادني ماقلت لهم شيئ.. جوري أنا يمكن أتسرعت لما وافقت عالشوفه ومشتيش أقلهم أي شيئ وأرجع أغير رأيي وأكسر نفسهم وشكلي برجع أستخير مره ثانيه.
عصبت منها وحاولت تتكلم بهدوء\ أيش اللي تغيري رأيك, هوا لعب عيال؟
زفرت بضيق\ أنتي ليش مش راضيه تفهميني.. أنا مش زيك أفكر بسرعه وأقرر.. لازم أخذ وقتي وأفكر بعقل.
جوري بتحدي\ أيوووه...قولي أنك جبانه وخايفه.
أحلام بحده\ أخاف من أيش, قلت بستخير ماكفرت.
جوري بهدوء\ كملنا
أسبوع من يوم الشوفه لليوم و
انتي تستخيري والحمدلله مرتاحه وذحين تقولي أفكر بعقل.. وين العقل وأنتي بتدوري أي عذر علشان ماتوافقي عليه مع أنك عارفه زي ماأنا عارفه أنك معجبه فيه بس تكابري.
شهقت أحلام بقوه\ياقليلة الأدب أيش معجبه فيه, أتجننتي!
جوري بأمر\ شغل خذوهم بالصوت لايغلبوهم ذا ماتسويه عليا ترى فاهمتك وحافظه أسلوبك.. وعارفه أنك معجبه فيه ويمكن كمان تحبيه, وأذا أنتي ناويه تتمسكي بأوهامك الغبيه طول عمرك فأنتي حره.. بس أنا مارح أطبطب عليكي وأنا بشوفك بتضيعي يزن من يدك بسبب جبنك وترددك السخيف.
أحلام بحده\أيش قصدك.. أيش بتسوي يعني؟


ردت ببرود\مابسوي شيئ, خليني اشوف غدايا أحسن ,أنا عندي أولاد الله يحفظهم لي بيجوا من المدرسه جيعانين ويبغوا يتغدوا ويجلسوا معايا يونسوني واونسهم ونعوض اللي فاتنا, وأنتي خليك في زواية غرفتك مع خوفك و
اوهامك واتسلي معاهم لأن شكلك أتعودتي عليهم وماعاد تقدري تفارقيهم
أحلام بصدمه\جوري بلا هباله أيش جالسه تقولي.
أخذت نفس وبقسوه\ اللي سمعتيه , أنا موفاضيه للعب العيال حقك ولا ليا خلق لضعفك ذا ,لمتى بتجلسي موعارفه أرضك من سماكي وسامحه لشويه عقد تسيطر عليكي وتمشيكي على كيفها..
أحلام بعدم استيعاب\ اذا جالسه تمزحي فمزحك بايخ ومش حالي وأنا مشتيش أسمعه.
غمضت عيونها وببرود\شعور متبادل, ولاعاد تتصلي وتسمعيني صوتك غير لما توافقي على يزن..فاهمه؟
قفلت الخط وراحت لكيس الملاكمه وصارت تضرب فيه بأيديه العاريه بقهر على أختها وبهمس" سامحيني أحلامي أنتي اللي أضطريتني لذا الأسلوب القاسي, بس كل ذا علشانك وأن شاء الله تسامحيني بعدين"
حست بأحد يشد رجلها ونزلت رأسها وشافت المخلوقه الصغيره اللي ماسكه رجلها وتطالعها بعيون رماديه دامعه, شالتها بسرعه وضمتها بحنان\ معليش ياعمري, سامحيني جودي ماأنتبهت لك.



كيف هتنتبهي وأنتي مش معانا عالأرض.



ألتفتت للي جالسه على عتبة الباب وبهدوء\معاكم ياغنى وين هكون.
جلست جنبها ومسحت دموع جود وبدأت تتغدغها علشان تضحكها, غنى بتردد\ مش كانك قسيتي عليها بالكلام ووجعتيها قوي
؟ ماقد جاء في بالي أنك ممكن تحاكي أحلام بهذي الطريقه أبدا!
جوري بهدوء\لاقسيت ولا شيئ, ذي الحقيقه اللي هيا عارفتها بس رافضه تواجهها, ولأنها أحلام كان لازم أكلمها كذا.

طالعت فيها باستغراب\عبادي قال أنك من يوم مارجعتي من بيت خالك يوم الشوفه وحالك مش طبيعي, وبعد مادققت الأيام اللي راحت أنتبهت لذا الشيئ.. مالك ياجوري, في شيئ مزعلك؟

رن جوالها برقم أحلام وقفلت في وجهها وبهدوء\ يتهيألكم لأن مافيا شيئ, لا تشغلوا نفسكم بيا.
هزت رأسها بيأس لم اتأكدت أن كلام عبدالرحمن صح وانها ماهتقول لها حاجه وبتساؤل\ لما قلتي ماهتكلميها كنتي جاده ولا بتهدديها بس؟
ردت ببرود\ أنا ماكنت أمزح ومارح أرد عليها ولا أكلمها لين تتصل وتقول أنها موافقه..
وبمرح\ أنتي كيف حاسه نفسك اليوم؟حاسه لونك رجع ونفسيتك أتحسنت.
غنى بأبتسامه \الحمدلله أحسن بكثير, أنتي وحبيبي وعيالك مش مقصرين معايا وبتنتبهوا لي سوا.
جوري بابتسامه\الحمدلله وحاولي تشدي حيلك علشان أبويا مساعد يرضى يجي هوا حلف مايجوا غير لما تتحسني علشان مايتعبوكي.

وبتنهيده\ عارفه أن أحسن شيئ سواه حبيبك هوا أنه جابك معانا لهنا.. بس مانسيت حرقه لأعصابي وكلامه عن السفر ببرود طول محنا في صنعاء وحسابه عندي.
غنى بضحكه\كان يشتيها مفاجأه لك وللعيال.
سرحت جوري بخيالها وأتذكرت كيف كانت مستغربه وجود غنى معاهم في المطار على غير العاده لأن عبدالرحمن ماكان يحب وداع المطار بسبب العواطف والدموع المصاحبه ليه, بس استغرابها اتحول لصدمه لما شافت غنى داخله معاهم وأخوها بيقدم جوازها للموظف, اتاريه مجهز أوراقها وحاجزلها معاهم لجده وهناك اتفاجأت بمؤيد وفاطمه وياسمين وقصي في صالة الاستقبال وهم منتظرين بحماس بعد ما
اتفق معاهم عبدالرحمن عالحضور,ومن هناك راحوا كلهم لمكه أعتمروا وباتوا ليلتهم وثاني يوم رجعوا لجده, وذحين صار لهم أسبوع وغنى صارت صحتها أحسن وبدأت تتخطى موضوع ولدها اللي مات


,
,
,
,
,
,
,
,


الرياض, التاسعه ليلا


وقف جنب رأسها يتأمل وجهها الشاحب اللي ظهرت عليه تجاعيد سنينها الخمسين اللي زادها المرض الضعف خلال اليومين اللي فاتت, حس برأسه يدور من قلة النوم من وقت اللي نزل على صراخ أخته فريال واتفاجأ بأمه فاقده الوعي بين أيديها, اتجاوز صدمته الأوليه وعمل لها اللازم لين وصل الأسعاف ونقلها عالمستشفى وهناك سيطروا على ضغطها المرتفع وعدت حالتها على خير, وكانت صدمته الثانيه لما سأل فريال عن اللي خلى حالتها بالشكل ذا.. ماكان متوقع أنها بترفض جوري بهالأصرار الغريب .. طول الفتره اللي فاتت وهو يحاول يقنعها بكل الطرق.. مره مسايره.. ومره برجاء.. ومره بعناد, لكن كل محاولاته بات بالفشل.. أمه طلعت فيها كل العيوب علشان تكرهه فيها.. هو للحين مافهم سبب أعتراضها عليها و
--

حس بيد تلمس كتفه وتطلعه من أفكاره , ألتفت وشاف فواز وبهدوء\أنت متى جيت.
فواز بتنهيده\ توي دخلت, ماشاء الله الحريم مايمديهم يطلعوا من الزياره الا وأنت عندها.. صار لك ثلاث أيام على هالحال.
عدل المخده تحت رأسها وغطاها للمره الثالثه بحنان\لازم أتطمن عليها واتأكد من ضغطها, تدري بحنة الحريم وهرجهم اللي يرفع الضغظ .
اخذ فواز كفها بين أيديه وباسها \وهالمنوم لمتى بتم تأخذه.
أتمدد عالكنبه وغطى وجهه بذراعه\مومطوله, بس مابيها تتم تفكر في اللي صار وتنتكس من جديد..

جلس فوازعالأرض قدامه \ وأنت فكرت وش بتسوي معها في سالفة زواجك؟
انقلب وأعطاه ظهره وبغصه\ مو بوقت هالكلام الحين, المهم أمي تقوم بالسلامه وبعدها ---

ترك جملته معلقه وأخذ نفس عميق "شلون يقدر يفكر في جوري والزواج وأمه حالتها غير مستقره, هو أكثر واحد عارف خطر أرتفاع الضغط على اللي في سنها خاصة مع كل الظروف اللي مروا فيها واللي أثرت عليها بشكل مباشر, واللي صار لها يخليه يفكر ألف مره قبل ما يغامر بصحتها مهما كان السبب.

ربت فواز على كتفه بحنان\ فريال وسديم في السياره وماابي اتأخر عليهم, أنا جبت لك أكل حاول ترتاح شوي وتقوم تأكل وأن شاء الله من الفجر بتلقاني هنا.
طالع في أخوه للحظات وبعدها طلع, ألتفت فهد أول ماسمع صوت قفلة الباب وطالع في السقف وبهمس\يارب قومها بالسلامه .

 
 

 

عرض البوم صور فيتامين سي   رد مع اقتباس
قديم 02-05-16, 12:43 AM   المشاركة رقم: 298
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
متدفقة العطاء


البيانات
التسجيل: Jun 2008
العضوية: 80576
المشاركات: 3,138
الجنس أنثى
معدل التقييم: فيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسي
نقاط التقييم: 7195

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
فيتامين سي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فيتامين سي المنتدى : القصص المهجورة والغير مكتملة
افتراضي رد: خريف الحب / للكاتبة خياله،،والخيل عشقي

 

جده،الحادية عشره صباحاً

أخذ الملف من ريان وقرأ اللي فيه بسرعه قبل مايحطه عالطاوله .. جاته دعوه من غرفة التجاره علشان يشارك في مؤتمر لرجال الأعمال الشباب وطرق دعمهم وتطويرهم، كان المؤتمر في فندق خمس نجوم وتم إستضافة مجموعة من رجال المال والأعمال المهمين داخل وخارج المملكه.. قاعة المؤتمرات ممتلئه عالآخر برجال الأعمال المبتدئين وأصحاب المشاريع الصغيره وعدسات المصورين ماوقفت تصوير من أول ماالمؤتمر بدأ من ساعتين.
دار بعيونه عالقاعه واتأمل اللي فيها ولمح شخص يعرفه.. ضيق عيونه عليه بتركيز.. عبدالرحمن!!! وش يسوي هنا.. فتش في ذاكرته لين تذكر أسم الشركه اللي يشتغل فيها.. أكيد جاي من طرفهم هو قال إن صاحب الشركه يصير خويه وطبيعي يكونوا مشاركين ف--

ألتفت لريان اللي مال عليه بهمس/الكلمه الختاميه لك الحين.
اتحرك للمنصه والعيون وعدسات المصورين تتابعه بحماس، وبعد مالقى كلمته الختاميه بهدوئه ووقاره المعهود وشكر القائمين والمنظمين بدأت مرحلة المقابلات والتصوير المعتاده واللي حاول ريان يختصرها قدر المستطاع.

،
،
،
،

وقف وقفل اللابتوب وجمع الملفات ومال على فيصل اللي يتكلم مع واحد معاهم في نفس الطاوله وبهدوء/أنا هسبقك لبرا.
استأذن منهم واخذ اغراضه وطلع ، وقف لما لمح سند مع ريان وكذا شخص وهم يتصوروا معاه، لما عزم عمه مساعد وسأله عن سند قال إنه مسافر وبما إنه رجع فلازم يعزمه وجهاً لوجه، ذا كان أقل واجب بالنسبه للي عملوه مع أخته، وريان اتعرف عليه لما زارهم قبل كذا وأعجب بشخصيته وأسلوبه ومافي مانع إنه يعزمه كمان بما إن كلهم يعرفوا بعض، حاول يتجنبهم من أول جاء واتجاهل ريان اللي لمحه في بداية المؤتمر وسوى نفسه ماأنتبه له، واتحمل ثرثرة فيصل اللي كان مومستوعب إنه بيشوف سند المنذر شخصياً ومنتظر المؤتمر يخلص علشان يتصور معاه، بس ذحين لازم يروح يكلمه.. اتوجه لسند وهو يلمح الحرس اللي واقفين قريب وعيونهم مركزه على كل شخص يقرب منه، ماحب يحرج نفسه وفضل يناديه قبل مايقرب منه/أبو بدر.

ألتفت سند لما سمع صوته، كان متوقع إنه يجيه من اول ماخلص المؤتمر، طالع في ساعته بتفكير"اتأخر نص ساعه" استأذن من اللي معاه واتوجه لعبدالرحمن بإبتسامة مجامله ومد يده/السلام عليكم ، هلا عبدالرحمن..
اتفاجأ بعبدالرحمن يصافحه ويسلم عليه بالخد/ وعليكم السلام والرحمه.. هلا بك يابو بدر.. الحمدلله على السلامه.
طالع فيه وهو يسلم على ريان بنفس الطريقه وبهدوء/الله يسلمك.. شلونك عبدالرحمن.
هز راسه/الحمدلله تمام. أنت كيفك وكيف الأهل.
رد بنفس الهدوء/الحمدلله في أحسن حال، وقف يطالع في عبدالرحمن وهو يتكلم مع ريان ويسأله عن احواله بكل أريحيه خلته يستغرب، هو ماقابل ريان غير مره وحده ومقابلتهم ماتجاوزت الساعتين وفي داخله " انا أقول أخته وش فيها داخله مع خلق الله وداقتها صحبه، الظاهر جينات"
رجع يركز معاهم بعد ماوجه له عبدالرحمن كلام وما سمعه، وبإعتذار/السموحه كنت شارد شوي.
هز رأسه بتفهم/ كنت أقول غداكم يوم الخميس عندي إن شاء الله، والله يحييك انت وريان.

كان سامع عن عزومته لأهله وفتح فمه علشان يعتذر بس عبدالرحمن سبقه/ جدي وعم مساعد بيجوا إن شاء الله، وسألت عنك قالوا مسافر وماعندي رقمك علشان كذا اتأخرت في العزومه.
ريان بإبتسامه/وأنا موبرادك، الله يبقيك وعساه عامر إن شاء الله.
إبتسم براحه/ماتقصر ياريان.. أعطيني رقمك علشان أرسل لك العنوان.
اتبادلوا أرقامهم تحت نظرات سند الصامته و

عبدالرحمن

ألتفتوا كلهم للصوت وزفر عبدالرحمن بضيق لما شاف فيصل يطالع فيه بصدمه، وبهمس/أيش جابك ذحين ياغبي.
فيصل ببلاهه/تتصور معاه من ورايا!
نقل عبدالرحمن نظراته بين سند اللي واقف يراقبهم ببرود وريان المبتسم وبتردد/أبو بدر.. ريان.. هذا خويي فيصل ، فيصل طبعاً تعرف سند المنذر وهذا ريان خويه.
سلم عليهم فيصل بحماس/ أتشرفت ياأستاذ سند.. أنا من المعجبين بيك ومتابع أعمالك و--
قاطعه عبدالرحمن/أبوبدر مستعجل، وأحنا كمان.
سند ببرود/لا ماورانا شيئ.. مدام جيتوا نأخذ كم صوره.. وش رأيك ياعبدالرحمن.
عبدالرحمن فهم تلميحه وبهدوء/أنا ماجيت أتصور ياسند.. واللي جيت علشانه قلته والله يحييكم.. أنتظركم الخميس إن شاء الله.
فيصل بصدمه/أنتا عزمتهم؟..تعرفه!! وسايبني من الصباح أكلمك عنه وأنتا تعرفه وساكت.
مسك عبدالرحمن يده وببرود/عن أذنكم ياجماعه ورانا شغل.. ريان برسل لك العنوان وأنت أعطيه لأبوبدر.. السلام عليكم.

مشي وسحب معاه فيصل اللي موفاهم شيئ، طالع سند بغضب في عبدالرحمن اللي راح بدون مايعطيه فرصه للرد، وبعد ماراحوا ألتفت ريان لسند بحده/أنت شفيك عالرجال، كل ماقلت ربي هداك ترد لنفس أسلوبك الشكاك.
مشي وببرود/ظنيته يبي يسوي دعايه لشركتهم عن طريقي.. ياما صارت وش بيفرق عن البقيه؟
مشي معاه وبضيق/الفرق إنه متجاهلنا من بداية المؤتمر وماجانا واتميلح علشان يتصور مثل البقيه، كان واضح إنه ماجاء إلا علشان يعزمنا وأنت اتعاملت معه بوقاحه.. الله يهديك بس.. أنا بخلص والحقك.
طالع فيه سند للحظات قبل مايركب السياره بصمت، اتذكر شكل عبدالرحمن المحرج وقت اللي جاهم فيصل وكيف كان متردد وهو يعرفهم ببعض، اتنهد بعمق وبهمس/وش سالفتكم معي ياعيال الجابر، بالأول أختك والحين أنت.. الظاهر مافي ظن أظنه فيكم إلا ويخيب.

كلم السواق بضيق/ شغل على إذاعة القرآن.

رجع رأسه عالمقعد وغمض عيونه وحاول يبعد صوتها اللي رن في أذنه فجأه.


,
,
,
,
,
,


جده, التاسعه مساء


فتحت له الشغاله ودخل الصاله الخاليه ودار فيها للحظات قبل ماتنزل مع أمها بفرح\ هلا حبيبي, اتأخرت عليك؟
هز رأسه بنفي وراح لأمها سلم عليها وباس رأسها \كيفك ياعمه وايش أخبارك.
ابتسمت بتعب\الحمدلله على كل حال.
سحبته من يده وجلسته ولصقت فيه\ دودي حبيبي وحشتني, ليه اتأخرت؟
طالع فيها باستغراب من مزاجها اللي أتغير من وقت ماكلمها بعد المغرب, أختفت لهجة التذمر وعدم الرضى والحزن وحل محلها مرح وراحة بال, ابتسم وهو يمسك كفها بين أيديه\ وأنتي وحشتيني ياقلبي, وماتأخرت شفت أمي والأولاد قبل ماأجي ويادوب مسافة الطريق ندو.
ألتفت لعمته باهتمام\ كيف عمي ذحين, ان شاء الله احسن.
أم ندى\الحمدلله كان فين وصار فين, ذحين صار يتكلم أحسن من أول ويده صارت أخف وبيقدر يحركها براحه.
سألته ندى\ ترى لسا مانام اذا حاب تشوفه.
وقف بسرعه\أكيد بشوفه.
طالعت فيهم أم ندى\ خلاص أنا بجهز العشى على بال ماتشوفوه وتنزلوا, لاتطولوا لأنه شرب الدواء ولازم ينام.
هزوا رأسهم بموافقه وطلعوا الدور الثاني ويدهم بيد بعض, دخل وسلم وطالع في الرجال الممد عالسرير باستسلام, باس رأسه وسحب كرسي لجنب السرير وجلس بابتسامه\ ماشاء الله تبارك الله, اليوم وجهك منور وشكلك أحسن من أمس.
هز رأسه بخفه وبتلعثم\الحمد.. لله.. الله ..يحسن خا..تمتنا.
بحلق خالد عيونه في ندى لما شهقت وبهدوء\ الله يحسن ختامنا كلنا ويعطيك الصحه والعافيه.
اتسلقت ندى السرير وجلست جنب أبوها وسندت رأسها على كتفه برجاء\ بابا لاتقول كدا .. الله يطول في عمرك ولايحرمني منك أبدا.

مسح شعرها بحنان, كانت بنته الوحيده اللي طلع بها من الدنيا .. ولادتها كانت متعسره وبعد نزيق حاد أتضرر رحم أمها واضطروا الدكاتره يستأصلوه, وهو رضي بنصيبه ورفض يتزوج رغم محاولات أهله وقتها, حاول يربيها عالقوه والجلاده علشان تكبر وتقدر تواجه الدنيا بعد عينه, بس الظاهر أن حبهم وأهتمامهم الزايد وحرصهم الشديد عليها أعطى مفعول عكسي وكبرت عالدلع والرقه وعدم تحمل المسؤليه.

طالع في خالد اللي جلس عالسرير جنبها وضمها لصدره وهو يهديها ويمسح دموعها بحنان وحب واضح, لحد ذحين مو مستوعب أنها اتزوجت وصارت أم.. شكلها لما جات تحكي له عن أخو صحبتها المتزوج واللي رسل أخته وخطبها لازال في باله, أتذكر رفضه القاطع لخالد وكيف أصرت عليه لدرجة أنها هددتهم تنتحر لو ماوافقوا .. ماكان عنده أي اعتراض على خالد غير أنه متزوج, ماكان حاب أنها تبدأ حياتها مع ضره, كان متقدم لها رجال لهم مناصب وسمعه وهي رفضتهم كلهم بلامبالاة وهي تطلع في كل واحد فيهم عيب, مره شكله , مره شغله, مره أسلوبه, وانصدم بتمسكها بخالد لأكثر من سنتين وهي تحاول تقنعهم بكل الطرق, كان حزين عليها وفي نفس الوقت حاس أنها غلطانه في اختيارها وان حياتها بتكون جحيم اذا وافق على خالد اللي كان بالمقابل متمسك فيها وفي نفس الوقت متمسك بزوجته ورافض يطلقها باصرار غريب, هو ماكان حاب ان خالد يطلق زوجته لكن لما شاف تمسه بزوجته حط ذا الشرط علشان يطفشه ويخليه يصرف نظر عن زواجه بندى.

وفي يوم أتغير كل شيئ لما رجع البيت ولقي ندى وامها على أعصابهم وكأن في مصيبه صايره, ولما سألهم طلعت زوجة خالد عندهم في البيت واتفاجأ برغبتها في مقابلته, أتذكر وقوفها بعبايتها ونقابها على باب المجلس وكيف سلمت عليه بهدوء وهي تشرح له سبب زيارتها.
بعد ماراحت ماقدر ينام ليلتها من صدمته واستغرابه, كيف جاها قلب تجي تخطب بنته لزوجها.. كانت تتكلم بثقه وهدوء وهي تبلغه بموافقتها وعدم اعتراضها على زواج زوجها.. أسلوبها الهادي وصوتها المريح وثقتها بنفسها وبانها رح تكون لبنته أخت مو ضره , تلميحها الغير مباشروالصادم لاحتمال حصول شيئ في المستقبل لايحمد عقباه بين خالد وندى بسبب تمسكهم ببعض وكلامها عن جية خالد من الباب لخطبة ندى بدل اللعب من وراهم خلاه يفكر بدل المره ألف في قراره السابق بالرفض .. يمكن ربي ارسل خالد وزوجته علشان يعوضوا ندى عن وحدتها وبيكونوا لها القوه والظهر اللي تعتمد عليهم في حياتها بعد عينه.. وأخيرا قرر يوافق وصلى استخاره لكذا مره وفي كل مره يستخير كان يرتاح أكثر من قبل ويتأكد من صحة اللي هيعمله, والسنين اللي فاتت أثبتت صحة قراره وموافقته خالد كان لندى نعم الزوج وندى عمرها ماكانت سعيده ومستقره في حياتها زي ماكانت مع خالد, حتى جوري أثبتت أنها قد كلامها وكانت أخت لندى مو ضره وحتى بعد طلاقها المفاجيئ من خالد واللي حتى هو زعل منه ظلت مستمره في علاقتها ببنته وبهم, واتصلت بيه كذا مره في المستشفى واليوم زارته في البيت واتحمدت له بالسلامه.. غمض عيونه براحه وهو يحمد الله اللي رزق بنته بناس مثلهم يقدر يطمن على بنته بوجودهم.



,
,
,
,
,
,
,
,
,



جده, الحادية عشره مساء

كان يومها طويل ومرهق بين عناية بجود وبين السوق اللي راحته علشان تخلص طلبات العزومه اللي عملها عبدالرحمن لسلامه غنى وبعد ماأتحسنت صحتها قرروا تكون عزومتها يوم الخميس, وبما أن بيتهم صغير فاستأجروا أستراحه كبيره للرجال والحريم.. واليوم راحت زارت ندى وامها وأتحمدت لأبوها بالسلامه وعزمتها, وماصدقت رجعت البيت علشان تأخذ دش وتجلس مع أولادها, طلعت لابسه روب الحمام ولافه شعرها بالمنشفه ولقيت ياسمين ممده عالسريروبمرح \أشوفك ولفتي على سريري.
ابتسمت \ سريرأمي ايش تبغي.. بعدين انتي اللي طردتيني من غرفتي وخليتي ولدك يحتلها.

جلست جنبها تنشف شعرها\ بالله مو ترتيبنا الجديد أحلى.. كذا بيكون عندك عذر علشان تنامي في حضني كل يوم .. مع أني كنت أبغاهم يأخذوا غرفتي علشان الحمام هيوفر لغنى خصوصيه أكثر, بس خالك الله يهديه رأسه يابس.

أخذت منها ياسمين المنشفه وبدأت تنشف شعرها وهي تضحك\تقولي من وين جايب يباسة الرأس دي.
أبتسمت من تلميح بنتها\ جينات حبيبتي مو بيدنا.

بيتهم مافيه غير ثلاث غرف نوم ومجلس للرجال, وحده لها وفيها حمام مستقل ووحده لياسمين ووحده لعبدالرحمن وقصي, وبعد ماجات غنى قالت للأخوها ينام مع غنى في غرفتها وهي مع ياسمين بس هو رفض وقرر يناموا في المجلس ووقتها هي كمان رفضت وفي الأخير خلت ياسمين تنام معاها وقصي ينام في غرفة ياسمين وعبدالرحمن يظل في غرفته مع غنى, وبما أن غرفته مع قصي كانت بسيطه وأسرتها أمريكيه حطت السريرين جنب بعض وغيرت لهم بس الشراشف واللحاف بواحد جديد وأستقروا هناك من يومها.
ركزت مع ياسمين اللي عادت كلامها\ عارفه أنك تحبي شعرك طويل بس ترى مره طال ياماما ليه ماتقصريه شويه علشان مايطفشك.
عقدت حواجبها بتفكير\يمكن بعوض عن اللي سويته قبل وبحاول أنسى اني في يوم من الأيام قصيته بسهوله.
ياسمين بتردد\ كل ماافتكر شكلك بالقصير أو لما أشوف صورك أيامها أستغرب كيف قدرتي تقصيه وأنتي متعلقه فيه كدا.

بعدت المنشفه ووقفت قدام المرايه تطالع في شعرها.. أول مره في حياتها قصت شعرها كانت قبل تقريبا عشره سنين .. رجعت بذاكرتها لقصة الشعر اللي أختارها خالد بفرح بعد ما أخيرا وبعد جهد جهيد وافقت تقص شعرها .. كانت ماكملت شهرين بالقصه الجديده لما أكتشفت علاقته بندى وذي كانت المره الأولى والأخيره لقص شعرها, ومن بعدها أعتنت بيه بشكل أكبر.. صارت تستخدم زيوت وماسكات طبيعيه رغم أنها ماتحب ملمس الزيت في شعرها, حتى الشامبو العادي بطلت تستخدمه وصارت تعمل لها شامبو منزلي بمواد طبيعيه وقصت أطرافه بشكل دوري واليوم وبعد كل كل ذي العنايه وعدم أستعمال الجل والاستشوار وباقي الخرابيط اللي حتى أخواتها بيستخدموها من وقت للثاني,وصل شعرها لنص فخذها وكانت فخوره بالنتيجه وحابتها.. جاء في بالها أبوها اللي كان يحب شعرها وكل ماكانت تطفش منه وقت اللعب أولما يتشبك مع أغصان الشجر كل ماتسلقته كان يقول لها "البنت بدون شعر مش بنت" حتى أخوانها كانوا يقولوا لها نفس الكلام ,يمكن علشان كذا أتمسكت بشعرها وأهتمت بيه.

فاقت من تأملاتها على لمسه من ياسمين اللي كررت سؤالها عن سبب قصها لشعرها ذيك الفتره,وبهدوء\ أبوكي كان يزن علشان اقصه من يوم ماتزوجنا وحبيت أجبر بخاطره.
طالعت فيها بنظره\ بابا كان مايحب الشعر الطويل بس دحين أحسه أتغير.
عقدت حواجبها بعدم فهم خلى ياسمين تهزكتفها بلامبالاة\ يعني لما يطفشني شعري في الحر وأقول بقصه يقول شعرك حلو أنتبهي تلمسيه,ومن يومين سمعته يقول لماما ندى تجرب تغير تسريحتها وتطول شعرها شويه.
ماعجبها تلميحها وألتفتت لها وعقدت أيديه على صدرها وببرود\ لاتتخيلي أشياء مو موجوده, وعلى فكره أبوكي مو كاره الشعر الطويل هوا بس كان كارهه لأنه كان شعري أنا بس.

ياسمين باستغراب\ كيف يعني ؟
مسكت الفرشه وصارت تمشط شعرها بشويش قدام المرايه وبهدوء\ ببساطه أنا ماكنت عاجبه أبوكي, كلي على بعضي ماعجبته.. لاشكلي ولاتصرفاتي ولاتفكيري, من يوم ماتزوجنا وهوا بيحاول يغيرني لوحده على كيفه, وأنا ماأخذت فتره طويله لين فهمت ذا الشيئ, ورغم أني حاولت أخليه يتقبلني زي ماأنا بس فشلت.

فركت أيديها بعصبيه\ علشان كدا قصيتي شعرك علشان يفتكر أنه قدر يغيرك.

طالعت في أنعكاس ياسمين وملامحها المتجهمه وسابت فرشتها وجلست جنبها بهدوء\ لا مو علشان كذا, أنا وقتها فكرت أني مارح أخسر شيئ اذا قصيته, أنا بظل أنا مهما أختلفت قصة شعري.. لكن لما اسمع كلامه وأعمل اللي يحبه برضي ربي وبرضيه.

سكتت للحظات وبتفكير\صح أنا وأبوكي كان بينا خلافات ..بس أنا حاولت قد ماقدرماقصر في واجباتي معاه وهوا نفس الشيئ عمره ماقصر في واجباته كزوج وأب, وعلى كل اللي صار بينا الا اني محتفظه ليه بحاجات كثيره حلوه.

ياسمين بمراره\ بالله أيش في بينكم حلو.

مسكت يدها بحب\ أنتي واخوكي أحلى وأغلى شيئ وخلي ذي المعلومه على طول في بالك.
أبتسمت ابتسامه عريضه وتابعت \في مواقف مارح أنساها ليه أبدا , زي يوم زواجه لما ساب ندى عالكوشه وقام يرقص معايا علشان جدتك وقتها أحرجتني, أممممم ولا أنسى دفاعه عني قدام عماتك لما كنت لسا هبلا اخليهم يتفلسفوا واروح غرفتي ابكي..
قطعت كلامها وصارت تضحك مع ياسمين وهي تتذكر ذيك الأيام وحاولت تتمالك نفسها نفسها وبصوت متقطع من الضحك\ ولا لما كنت حامل فيكي وكان يفاجئني بكيك الشوكولاته ومايخليني أكله غير بعد مااخلص أكلي الصحي على قوله.
مسحت ياسمين دموعها وأخذت نفس وبتردد\ طيب مدام في كل الحاجات الحلوه ذي بينكم أيش اللي صار ووصلكم لدا الحال, أنا كنت أشوفكم تضحكوا وتلعبوا وبتفهموا بعض من نظره, وفجأه القاكم بعيدين وكل واحد فيكم بيتصرف بغرابه,أنا موفاهمه شيئ.
طالعت فيها جوري بتفكير.. كيف تشرح لها كمية المتناقضات اللي كانت في حياتهم بدون ماتعقدها من الزواج وتخليها تأخذ فكره غلط عنه, أخذت نفس عميق وطالعت في ياسمين بثبات\ شوفي ياسمينتي, أنا وأبوكي رغم كل الأختلافات اللي كانت بينا ألا أنا ماستسلمنا من أول الطريق, أحنا اتعاهدنا انا نحاول كل جهدنا علشان زواجنا ينجح ويستمر وذا اللي صار, كل واحد فينا قدم أحسن شيئ عنده وحاول بصدق بس علشان نستمر نوفر لكم بيت وأسره مستقره, لكن في الأخير أحنا ماقدرنا نكمل.. وبالصح أنا ماقدرت أكمل علشان ماظلم أبوكي.
سكتت للحظات وضغطت على جبينها بألم ,أنتبهت له ياسمين\ ماما خلاص أنتي مومضطره تشرحي لي, أنا متأكده أنكم حاولتوا والدليل أنكم أستمريتوا لدحين.
أخذت نفس وابتسمت\ يمكن أنا جالسه أشرح وأبرر لنفسي قبل ماأشرح لك, مارح أكذب عليكي وأقول أني سبت أبوكي لأنا مانحب بعض, أنا ماأعرف من الحب غير أسمه, طول السنين اللي فاتت كنت أفكر أن اللي بينا حب.. من وجهة نظري الأحترام والعشره والرحمه والتفاهم ذي كلها حب وبتوصل للحب وذي كانت موجوده بينا, بس كان في أشياء مفقوده يمكن وقتها ماأنتبهت ليها ولا جات في بالي.
أتنهدت ووقفت جنب الشباك المفتوح وتابعت بشرود\ بغض النظر عن وجودكم في حياتي , أنا كنت مرعوبه من فكرة أني بكمل حياتي مع أبوكي بذي الطريقه, كنت أحس حياتي بارده ومالها معنى.

كان الهواء بارد وحست بلسعة برد بسبب شعرها الرطب ولبسها الخفيف وأتنفست بعمق وبمرح مصطنع\ منتي ملاحظه أني أعطيتك وجه وبكلمك عالحب والمشاعر, عمرك شفتي أم فري كذا.
ضمتها ياسمين بحب\ أصلا مافي أم زيك في العالم كله, وأنا على طول بدعي ربنا أني أكون زيك.
هزت رأسها برفض وبهمس\ الله لايقول, أن شاء الله هتكوني أحسن مني ونصيبك أحسن من نصيبي .



,
,
,
,
,
,
,




الرياض,قبل الظهر




انفتح الباب ودخل ريان بسرعه\نفس الرساله؟

رفع رأسه من الأوراق اللي بين أيديه ورمى له الجوال بلامبالاة\شف بنفسك.
جلس وطالع في الجوال بتوتر\سند أنا موبمرتاح لسالفة هالرسايل وأنت داخل خارج ولاعلى بالك.
كمل توقيع الأوراق بهدوء\تبيني اعتكف في البيت!

زفر ريان بضيق\أنا ماقلت هالشيئ, بس ابيك تخفف خرجاتك وتنتبه لنفسك شوي.
طالع فيه ببرود\يعني اتخبى مثل الحريم , ماتبيني ألبس عباه بعد؟

ريان بحده\ سند السالفه موبلعبه.. ذي رسايل تهديد وكل رساله تخوف أكثر من اللي قبلها.
ضغط زر الاتصال الداخلي \عصام تعال شوي.
قفل الملف وأعطاه لعصام بمجرد مادخل وبعد ماطلع قام من كرسيه واتوجه للشباك وصار يتأمل منظر البحرالممتد قدامه على مرمى البصر وباله في الرسايل.. أول رساله وصلت قبل ست شهور وصارت توصله بشكل دوري ومهما أختلف نصها الاانها كانت بتحوي نفس المعنى,




"الموت"



ألتفت لريان المتوتر الملامح وجلس جنبه بهدوء\هذا أنت كثفت الحراسه وصاروا ملازميني أربعه وعشرين على أربعه وعشرين, وكلفت فريق الأمن بمتابعة الرسايل وماوصلوا لشيئ.. صاحبها موغبي وكل رساله بتكون من رقم غير مسجل ولمره وحده , يعني أنسى أنا نوصل لمرسلها.
ريان بقلق\ والحل ياسند؟
ابتسم بسخريه\الحل أن الجبان يظهر نفسه ويواجهني عالأقل يشرح سبب هالفيلم البايخ, ولين يصير هالشيئ مارح أسمح لهالمختل بأنه يأثر على روتيني .
سكت للحظات وبجديه \ عموما اذا الله كاتب شيئ بيصير ومحد بيرد المكتوب, والأولويه لأهلي لاتنسى هالشيئ ياريان.
ريان بهدوء\ والنعم بالله, والحراسه معاهم وين مارحوا وعيونهم عليهم بدون لا أحد فيهم يلاحظ هالشيئ مثل ماطلبت..

طالع سند في ساعته ووقف بأبتسامه\ أجل ماعاد بيدنا شيئ ,خل نلحق عالمسجد قبل الأذان وربك يزينها.

اتنهد ريان وتبعه بصمت وباله مشغول على صديق عمره اللامبالي بالخطر اللي محاوطه من كل جانب.

 
 

 

عرض البوم صور فيتامين سي   رد مع اقتباس
قديم 02-05-16, 12:45 AM   المشاركة رقم: 299
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
متدفقة العطاء


البيانات
التسجيل: Jun 2008
العضوية: 80576
المشاركات: 3,138
الجنس أنثى
معدل التقييم: فيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسي
نقاط التقييم: 7195

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
فيتامين سي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فيتامين سي المنتدى : القصص المهجورة والغير مكتملة
افتراضي رد: خريف الحب / للكاتبة خياله،،والخيل عشقي

 

صنعاء,الخامسه مساء



حط كاسة الشاي عالطاوله بهدوء عكس اللي حاس فيه داخله لما اتأكد من شكوكه, وببرود\ كيف يعني غيرت رأيك واتراجعت عن الخطوبه ياصدام.

طالع فيه بهدوء\ زي الناس مابتغير رأيها ياعلي.
عقد أيديه على صدره بهدوء\ هذول الناس مش أنت ,هكذا فجأه بين يوم ليله تقول غيرت رأيك؟

وقف صدام واتحرك في المكتب ببرود\مش يوم وليله, أنا فكرت من فتره ولقيت أني أتسرعت لما ضغطت عليك أنت ومعاذ.. أصلا أنتوا قلتوا أنها مش موافقه, خلاص ليش أمشي في حاجه أنا عارف أنها مش لي.
علي بسخريه\ ماشاء الله وأنت عادك عرفت برفضها اليوم ولاكيف, أنت عارف من أول مره حاكيتني فيها وطلبتها بعد ماعرفت بطلاقها, وقلت لك بدل المره مليون أنها مش حق زواج , قلت لي مالك دخل حاكيها وبس وجلست بعدي بعدي ولما حاكيتها تقول بطلت.. مش أنت اللي قلت هتصبر كم ماصبرت, مش أنت اللي قلت بتنتظرطول عمرك
وقف وابتسم بمراره\بتكذب على نفسك ولاعليا, أنت داري أن جوري ماهتوافق, لو كان عندي أمل بس واحد في الميه أنها ممكن تغير رأيها صدقني بجلس أنتظرها طول عمري.

كور أيديه بغضب من منظر أبن خاله , كانت هذه المره الثانيه اللي يشوف صدام في حالة الانكسارهذه .. صدام اللي الكل بيحسب له حساب واللي مجرد حضوره في أي مجلس بيخلي كل اللي فيه يهابوا صمته قبل كلامه, صدام اللي ممشي معسكر بكامله وبكل قياداته بأشاره منه واقف قدامه بعجز وقلة حيله ماقدر يخفيها عنه رغم انه حاول يظهر بمظهر اللامبالي, واللي خلاه يعصب أكثر هو أنه في المرتين كانت جوري هي السبب في حالته.
رجع بذاكرته لأيام مراهقتهم وشبابهم وكيف كان صدام طول ماهم في المعسكر وهو يذكره بحركات جوري ومضاربتهم كل ماأجتمعوا وكيف كانت تغير من وجوده الدايم معاه.. كانت مسيطره عليه وكلامه كله كان عنها, جوري قالت ..جوري عملت.. كانت شاغله كل تفكيره رغم صغر سنها والفرق الكبير بينهم ..
أتذكر كيف كان يزعل من صدام كل ماأتكلم عنها وكيف كان يرد عليه ببساطه" بنت عمتي ومدامتي" وكان معطي خبر لأمه ولأبوه عن رغبته في زواجه منها.
أتذكر لما سمع عن زواجها من معاذ المعصب والرافض وقتها, واتذكر كيف أترجى حقهم القايد أنه مايعطي صدام أجازه علشان لايرجع ويعرف بالخبر, وفعلا ماخلص أستلام ورجع البيت غير بعد زواجها بأسبوع ,
وقتها علي أتعمد يكون معاه وشافه كيف طاح من طوله وجلس عالأرض بصدمه أول ماسمع أمه وهي تحكي لأبوه عن خوفها عليه لما يعرف بزواج جوري, ذي كانت أول مره يشوفه منكسر وضعيف, وذحين ذي المره الثانيه ولنفس السبب, شتم جوري في سره رغم أنه يدري أنها مالها دخل في حالته في المره الأولى, لكن المره ذي كان متأكد من أن لها يد في حالته هذي.

بعد ماتمت شوفة أحلام على زميلها دكتور الجامعه رجعها عالبيت وأنفرد بها وبمجرد ماحكى لها عن خطبة صدام لها شك في وجود شيئ غلط, كان متوقع منها تستنكر أوعالاقل تحول الموضوع لنكته كعادتها أو تختصر الموضوع وترفض بمجرد ماخلص كلامه زي ماسوت في خطوبة يوسف صاحب معاذ, لكن ردها كان في منتهى الغموض هزت رأسها وقالت يصير خير وتركته وراحت بهدوء.
طالع في صدام بغضب\جوري كلمتك؟ أتصلت عليك وطلبت منك تتراجع عن خطبتها صح.
التفت له صدام بقوه\ هي مالها دخل, أنا اللي مش قد كلمت---

قاطعه بضربه قويه عالطاوله وبحده\ لاتكذب وتطلع على نفسك كلام أنت داري أنه مش صحيح, كلمتك وقالت لك أنها مش موافقه! أيش قالت لك بالضبط!!
قالت خليها تجي منك يابن خالي ولا أرفضك قدامهم.. قالت لك أنها بتشوفك أخ وبس وأنت بكل غباء صدقتها,, وافقت وأستسلمت بسرعه.. اتخليت عن حلمك كل ذي السنين.

ضغط على جبينه بقوه\مايهم اللي قالته ولا عاد يفرق في حاجه, أنا جيت أقول لك تسامحني وتعتذر لي من معاذ وتنسوا أني طلبتها منكم, خلونا نرجع مثل ماكنا .. أنا من البدايه قلت لكم مافي حاجه بتأثر علينا, لاموافقتها ولارفضها.
أخذ قبوعه وجواله من الطاوله ومسكه علي بقوه قبل مايوصل للباب وبهدوء\كلمتك وهي عندنا ولا بعد مارجعت جده؟
طالع فيه بابتسامه باهته\ تصدق .. لما سمعت صوتها ماعاد دريت بالوقت ولا وين أنا !! وأنت جاي تسألني من وين كلمتني.. خاطرك.

خرج بسرعه وترك علي يغلي من الصدمه والغضب وهويتوعد جوري بكل أنواع العقاب.



,
,
,
,
,
,
,
,
,










جده,السابعه مساء



طالعت فيها أمها بحسره\خلاص ياخوله ذا أخر كلام عندك؟
ابتسمت برضى\أمي حبيبتي والله موزعلانه ومقتنعه بقراري.
مسحت دموعها بحزن\أنا عارفه أنك رافضه علشاني وعلشان أخوانك, سامحيني يابنتي ماشفتي منا غير وجع القلب وذحين بنوقف نصيبك ونربطك معانا.
شدت على اسنانها بقهروحاولت تتكلم بهدوء\ ألف مره قلت لك لاتقولي دا الكلام, أنتي أمي وهما أخواني اذا ماساعدنا بعض وانتبهنا لبعض أيش فايدتنا؟
اتنهدت\ بس أنا نفسي أشوفك مع زوجك وفي بيتك,نفسي ترتاحي وتشوفي حياتك.
ضمتها بابتسامه\ ان شاء الله هتشوفي كل اللي تبغيه وأحسن كمان, أمي ليه محسستني أني عجوزه ترى ماوصلت تسعطعش يعني في أحتمال يجيني بدل العريس عشره, أنتي بس ادعي لي.
شدتها لصدرها بهمس\ الله يرزقك بالزوج والذريه الصالحه ويعوض تعبك بكل خير.

بعدت عنها وباست رأسها \أمييييين ولايحرمني منك ياعمري, يلا بدق على أبله جوري وأقلها أني استخرت ومارتحت,ترى مره طولت عليها وهيا سابتني براحتي.
ابتسمت أمها لسيرة جوري اللي تحبها وبتساؤل\كيف بنروح لعزومتها, أخاف الاستراحه بعيده ومانعرف الطريق؟
ضغطت زر الاتصال وطالعت في أمها\قالت أذا نبغى نروح معاها من بدري حيانا, واذا بنتأخربترسل لنا أخوها مع ياسمين .
أمها بفشله\كمان هما يودونا ايش ذا الاحراج.
قفلت الجوال لما أعطاها مشغول وابتسمت\ بس لاتسمعك ولا بتزعل منك.
اتنهدت وبصدق\ الله يعوض عليها بكل خير ويسهل امورها ويصلح لها عيالها يارب.
وقفت خوله\اميييين,,يلا حبيبتي ارتاحي شويه وانا بروح أخلص شغلي.

خرجت وأمها تدعي ربها يسخر لها عباده الطيبين



,
,
,
,
,
,
,



الرياض ,التاسعه والنصف مساء


من أكثر من شهرماشافت سند بسبب سفراته المستمره, وهي كمان كانت مسافره وبعد مارجعت كان أول شيئ سوته هو زيارتهم , بس أملها خاب ومخططها فشل بعد ما عرفت أنه في جده طول الأسبوع الي فات, واليوم سمعت أنه رجع الرياض وجات وهي كلها أمل أنها تشوفه لو لدقايق, سمعت صوت بتول في الحديقه وراحت لها وهي متأمله يكون معاها خاصة بعد ماصار طول وقته في البيت يقضيه مع أولاده, وقفت بقهر وهي تشوف دينا وبتول لوحدهم وبتول تتكلم عالجوال بانبساط , ضيقت عيونها لما عرفت المتصل , وبحركه سريعه سحبت منها الجوال ورمته عالأرض بغضب\ أنتي شلون تتكلمي مع هالحثاله .
شهقت بتول لما سمعت صوت الجوال وهو يصطدم بالسيراميك وبصدمه\ليه ياشذى, وس شويت لك.
جريت دينا على بتول وحوطت كتوفها بذراعها بحمايه\ ديموزيل شزا شو عم تعملي؟
شذى بحده\ أنتي مايخصك, موبناقصي غير الشغاله تحاسبني.

طالعت فيها دينا بقهر, هي أكثر وحده عارفه طولة لسان شذى وياما سمعت منها كلام يسم البدن بدون ماتقدر ترد وتوقفها عند حدها, طالعت في بتول بصدمه لما اتكلمت بقوه\ دينا مو بشغاله,دينا صديقتي وأنا ماأسمح لك تكلميها بهالطريقه.
عقدت أيديها على صدرها وبسخريه\ والله وطلع لك لسان وقمتي تراددين, أكيد دامك ماشيه مع هالأشكال الزباله اللي متلمه عليهم.
سحبتها دينا برجاء\ بتول الله يوفقك لاتردي عليا.
دفت يدها والتفتت لشذى بعصبيه\ منو تقصدين بالزباله؟
عدلت شعرها وبقرف\ هاللي كنتي تكلميها من شوي, أنا قلت لك لاتكلمينها وقلت لك أن سند قايل مايبي أي علاقه معها.
بحلقت عيونها السود الخاليه من أي تعبير وبحده\ لاتتبلين على بابا, وأحترمي نفسك خالتي جوري ماهيب زباله.. وهالحركه السخيفه اللي من شوي بقول لبابا عنها وهو بيتصرف معك.

ابتسمت بانتصار\ انزين قولي له الحين وبتشوفين أن اللي قلته صدق, هو مايبي أي علاقه معها لأنه يدري أنها موبزينه.
بتول بحده\ أنتي وحده كذابه, هو يدري أنا نكلمها وماقال لنا شيئ, وكانت عندنا في الاجازه .. وبنزورها أخر الأسبوع وهم بعد ماقال شيئ.
ضحكت بوقاحه مستفزه\ حبيبتي هو يدري بسواد وجهها بس موبقادريحكي لأبوي مساعد لأنه تعبان ورجله والقبر بس أ---



بنت


التفتوا بصدمه لما سمعوا صوته الآمر والبارد واتفاجأوا بوقوفه قدامهم بصمت مهيب.


,
,
,
,
,
,


جده, الثامنه صباحا

حطت عبايتها وجلست جنب أمها بكسل\ صباح الخير .

طالعت فيها بضيق\ على وين من صباحية ربنا, أنا كم مره قلت لك تكلميني قبل ماتطلعي من البيت, أنتي ناسيه أنك زعلانه من زوجك وطالبه الطلاق.
ابتسمت بسخريه\ يعني أدفن نفسي علشان سي السيد زعلان.. بعدين أنا مو طفله علشان استئذن كل ماحبيت أطلع مكان, معزومه عالفطور عند أم تركي بفطر وراجعه مو طايره.
ردت بحده\ الأصول أصول يالطيفه كنتي طفله ولاعجوزه بعكاز, وأخوكي نبه عليكي قبل كذا وقلك خففي طلعات العين عليكي.
قلبت في التلفزيون وبملل\ والله اهي ست الحسن طليقته رايحه جايه وعامله شغل كمان ومأاشوفه نطق, وكمان سايب عياله معاها.. جاي يتشطر عليا.
شهقت بقوه\ وان شاء الله تبغيه يحاسبها, دوبك تقولي طليقته يعني ماله حق عليها وماله دخل فيها.
حركت يدها بلامبالاة\ ياأمي ينحرقوا أثنينهم, أنا موعارفه أنتي كيف متحمله قعدتك في البيت كذا ياأمي, ماتطفشي من بكى نادين ولعب نادروهروج ندى البايخه!
هزت رأسها بعدم تصديق\ أنا اللي موعارفه كيف يجي لك قلب تسيبي عيالك ذا كله لوحدهم, مابتفقديهم يالطيفه.. قلبك مابيوجعك من بعدهم؟
طالعت فيها باستنكار\وي يأمي ياحبك للدراما والأفلام الهنديه, أيش اللي افقدهم ويوجعني قلبي, مهم لسا أمس كانوا عندي وشفتهم وأطمنت عليهم.
ابتسمت أم خالد بسخريه\ لو محمد الله يحفظه ماجاب أخوانه وجاء أنتي ماكنتي سألتي عليهم, أخر مره شفتيهم من أربعه أيام وبرضه محمد اللي جابهم ولا أنتي لابتسألي ولا كأن عندك عيال من أصله.
زفرت بضيق\ أنتي كدا كل ماشفتيني جايه مبسوطه تحبي تنكدي عليا, أيش تبغيني أسوي لهم وكل واحد صار أكبر مني وبعدين هما مع أبوهم والحربايه اللي متزوجها أيش أعملهم يعني, موكفايه أن الحيوان أبوهم موراضي يطلقني, سايبني معلقه لاخلاني أشوف حياتي ولا سوى اللي أبغاه.
بحلقت أم خالد عيونه فيها\نعم يختي!! تشوفي حياتك, لايكون تبغي تتزوجي بعد العمر ذا؟
طلعت مرايتها من شنطتها واتأملت وجهها ومكياجها اللي كان محليها بشكل كبير وان ماأخفى عمرها زي ماكانت حابه وبغرور\ وليه ماأتزوج , الحمدلله لساتني صغيره وحلوه وألف من يتمناني.
صاحا أم خالد بحده\ لطيفه لاتجننيني بقلة أدبك ذي, أستحي على وجهك وعلى سنينك اللي قربت عالخمسين و--
قاطعتها لطيفه باستنكار\ بسم الله عليا من الخمسين ,, وأثنين وأربعين مونهاية حياتي علشان أعتزل الدنيا واللي فيها, بعدين عاجبتك رميتي دي عندك وهوا بيسرح ويمرح وعايش حياته على كيفه.
زمت شفايفها بسخريه\لا وأنتي مرميه مررره, موكانك عايشه بالطول والعرض.. خرجات وحفلات وزواجات ولا كأن صاير معاكي شيئ, بعدين عبدالفتاح مو مقصرمصروفك بيوصلك وماعمره نقص عليكي شيئ مع أنك ماتستاهلي.

وقفت وشالت عبايتها بغضب\ طول عمرك توقفي مع الغرب وتجي علينا, في الأول وقفتي مع الزفته جوري ودحين عبدالفتاح أنا موعارفه مين اللي عيالك أحنا ولا هما.

أتنهدت ولطيفه تلبس عبايتها وهي مستمره في السب والشتم قبل ماتطلع وبحسره\ هبلا وماهتعرفي قيمة زوجك غير لما يروح من يدك زي أخوكي الأهبل اللي ماعرف قيمة جوري غير بعد ما راحت من يده.


,
,
,
,
,
,


جده,التاسعه صباحا



غطت رأسها بالمخده وبضيق\ قلت لك خلص صحيت, شتبين بعد يارؤى.
شدتها من بيجامتها\صار لك ساعه تقولين صحيت وأنتي مكانك, أبوي مساعد قال ساعه والكل جاهزمايبي يتأخر.
جلست عالسرير وعدلت ملابسها بملل\ وش اللي ساعه ونجهز, تراها عزومة غداء موبفطور.
وتين بلكاعه\ دامك تحبين النوم مثل عيونك وش مسهرك للفجر, كان كبرتي المخده وشبعتي نوم بدل هالبهذله.
شهقت بقوه\ أعوذ بالله من عيونكم, حشى منتو بنات عم ..مخابرات ! واحد وزوجته شعليكم منا نسهر ولا ننام..
روعه بضحكه\نبي ننصحك بس, طالعي عيونك شلون منفخه وتحتها كأنها هلالات.
مها بتنهيده\ أي والله بيجي عرسكم وأنتي عيونك الله لايبلانا.
فحصت عيونها ووجهها في المرايه\ وش فايدة جلسات العنايه اللي اسويها كل أسبوع؟
وتين\ حبيبتي وشتفيد أذا أنتي ماتنامين زين وتريحي عيونك.
ألتفتت لهم بقلق\ انزين ان ماراحت تهقون المكياج رح يخفيها ولا لا.

ضحكت رؤى بشماته\ وش يخفي هالمسكين وش يخلي, طالعي وجهك شلون صاير مثل دب الباندا.
ديما بانفعال\ بس سكتي واللي يعافيكيموبناقصه توتريني عالصبح, خلص بقله مانبي مكالمات تالي الليل.
رؤى بتريقه\ ايه خلوا الدوام صباحي أزين لكم.

دفتها ديما بقهر وراحت تغير وضحكات البنات تلاحقها.

,
,
,
,
,



في نفس الوقت

دخل غرفته وشاف جوري تمشط لجود وبمرح\ وين وديتي غناي.
ابتسمت\ بتأخذ دش في غرفتي وجايه ياروميو.
بعد ماخلصت تمشط لجود جريت ورمت نفسها عليه\ بابا هيااا مسبح.
بحلق في جوري\حرام عليكي الدنيا برد مسبح أيش اللي قلتي لها عليه ذحين
حركت كتفها بلامبالاة\ مالي دخل شافتني أحط العومات وكفرات السباحه شبطت فيها, اتفاهم مع بنتك.
شال بنته وبضيق\وأنتي ليه جايبه عوامات وكفرات سباحه, ترى منتي لحالك في ضيوف متى بتسبحي؟
ضحكت بمرح\ مالك صلاح بضيوفي اختلص معاهم, بعدين ذي فرصه لاتعوض بلا برد بلا بطيخ.
كور يده وكأنه بيعطيها بكس وبتهديد\ طيب خلصينا , ترى نزلت كل شيئ واتأخرنا , الساعه عشره متى تلحقي تجهزي كل شيئ قبل مايجوا.
وقفت قدام المرايه تعدل شعرها علشان تستفزه\ لسا بدري وكل شيئ جاهز, وكلها قهوه اللي بسويها.
دخلت غنى\يووه أنت خلصت, يلا حبيب عشر دقايق واخلص.
حوط كتفها بذراعه ودفها قدامه بشويش\لاحبيبتي براحتك وعلى أقل من مهلك, لاتتعبي نفسك.
بحلقت فيه جوري بمزح\ دوبك كنت متأخر ومتى نلحق, وعلشان عيون البسه ذي كله اتغير.. فعلا الناس مقامات.
غنى بضحكه\ محد عيون مثل البسه غيرك لاتلصقيها فيني.
عبدالرحمن دف جوري للباب وأعطاها جود\خذي الأضافه هذي ومن غير مطرود بلبس زوجتي تعرفي تعبانه وماتستغنى عن خدماتي.
شهقت بصدمه وأخذت جود بعصبيه\ كنت طالعه من نفسي ياقليل الأدب.
قفل الباب وصوتها واصل لعنده وهيا تكلم نفسها, غنى باحراج\صدق قليل أدب ,ليش تحاكيها هكذا .
ضمها لصدره بضحكه\مافي شيئ يسكتها وينسيها السالفه بسرعها الا ذا الكلام, بعدين وين قلة الأدب الحق عليا بساعدك.


,
,
,
,
,

الساعه الحادية عشره


علق عالبوري بازعاج وما وقف غير لما انفتح الباب وشاف نادر ماسك نادين ووراهم أمه وندى نزل وشال نادين وركبها السياره وساعد أمه تركب قدام وبحب\ هلا والله بالحب, نورتي السياره يا أحلى أم في الدنيا.
أم خالد\الله يرضى عليك يامؤيد ولايحرمني منك.
باس يدها\ ولامنك ياجنتي.. خلاص نتوكل.
ندى\ مؤيد معليش تمر محل حلويات على طريقنا.
ابتسم \ رايحه لأم الحلى كله وتبي تجيبي لها حلى.
اتنهدت\ طيب محل ورد ياظريف.
ضحك\ حتى ورد مايجي, هيا بنفسها ورده.
عصبت منه\ يعني نروح بيدنا فاضيه, أيش تقول علينا حرمة عبدالرحمن.. فاطمه كلمي زوجك.
فاطمه بتعب\ شوفي انتي وياه لاتحشروني بينكم, أمس مانمت لأن جوري مسخنه ورأسي مصدع.
أم خالد\ مؤيد مو من جدك بنروح ويدنا فاضيه.
مؤيد بتمثيل\أفااا عليكي
ياأمي أنا أقدر أسويها في حرمة أخويا وأخرب برستيجها.
طالعت فيه ندى بحده\ مين حرمة أخوك؟
ضحك بمرح\ والله أخر مره سألت كان مافي غيرك حرمة أخويا, الا لو أتزوج من ورايا ذا شيئ ثاني.
شهقت بصدمه\ فال الله ولافالك, أنتا حد مسلطك عليا عالصبح.
أم خالد بعتاب\ مؤيد استهدي بالله وانتبه للطريق.
فاطمه بتنهيده\ أنتوا ماتملوا, بتقضوها كذا لين نوصل؟ ترى الطريق طويل وزحمه وموناقص هبلكم.
غمزلندى في المرايه بمرح\ ندو ايش بأخلاقك صايره تجاريه محد يمزح معاكي, ترى مريت وجبت كل اللي يخطر على بالك, جبت شيئ من كل محل عديت عليه لين وصلت لكم.
ندى بزعل \ يعني بس بترفع ضغطي يامؤيد, الله يسامحك.
مؤيد بجديه\بنت ترى أمزح لاتقلبي الهرجه جد.


,
,
,
,
,
,
,

 
 

 

عرض البوم صور فيتامين سي   رد مع اقتباس
قديم 02-05-16, 12:46 AM   المشاركة رقم: 300
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
متدفقة العطاء


البيانات
التسجيل: Jun 2008
العضوية: 80576
المشاركات: 3,138
الجنس أنثى
معدل التقييم: فيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسي
نقاط التقييم: 7195

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
فيتامين سي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : فيتامين سي المنتدى : القصص المهجورة والغير مكتملة
افتراضي رد: خريف الحب / للكاتبة خياله،،والخيل عشقي

 

كانت كل شويه تطالع في ساعتها, وصلوا الأستراحه قبل ساعه ونص وبعدها بشويه وصل مؤيد وأمها ومعاهم أم خوله والبنات بعد ماطلبت منه يمر عليهم لأن سيارتهم كانت كلها أغراض, شيكت عالأستراحه وبخرتها وجهزت القهوه والتمر والحلا ووزعتها للرجال والحريم, عبدالرحمن قال لها انه أجر استراحه كبيره وحلوه بس ماتوقعتها بالكبر والترتيب ذا, قسم الرجال كان فيه مجلس كبير وغرفتين نوم وبيت شعر مكيف وفيه مسبح وملعب , وقسم الحريم مجلس كبير وثلاث غرف نوم ومطبخ مجهز بكل الأجهزه الضروريه ومسبح متوسط ومنطقة العاب للأطفال,
وصل رائد ولبنى ومحمد ولد لطيفه اللي جاب أخوانه وريم بنت خالته ليلى , أنشغل الرجال والأولاد بالبلاي ستيشن لين يوصلوا بيت المنذر.
جلست جوري تتقهوى مع أمها وأم خوله والبنات , وكانت ياسمين وباقي البنات حاطين نادين وجود في المراجيح ويلعبوامعاهم, رن جوالها\السلام عليكم هلا عبادي,
عبدالرحمن\الناس عند الباب, لاتتحمسي وتنسي نفسك.
نطت بفرح\طيب سلام.. وصلوا وصلوا.
جريت تفتح باب الحريم وأمها والبنات وراها, دخلت جدتها مستنده على عصاتها وثريا ماسكه يدها .. مسكت نفسها خمس دقايق بالقوه لين دخلوا كلهم وقفلت الباب وسمعت أصوات السيارات تبعد قبل ماتسلم على جدتها وأمها منيره والبنات بحماس وفرح\ الحمدلله على سلامتكم, نورتوا جده .
مسكت يد جدتها ودخلتها للمجلس. الجده بحب\ الله يسلمك يالجوري.
أخذوا فتره لين انتهى السلام بين أهل خالد وبينهم, جلست جوري بين جدتها وأم خالد وعرفتهم على بعض\جده ذي تصير أمي جدة ياسمين وقصي, وذي ندى أم عيالي وفاطمه زوجة عمهم وذي عمتهم لبنى وخالتي أم رشيد وبنوتتها الحلوه خوله وذي نجمة الحفل واللي عزومة اليوم على شرف سلامتها غنى زوجة أخويا عبدالرحمن, وذي يمه تصير جدتي وديمه شيخة الرياض والمنذروطبعا أمي منيره وثريا وديما وبتول ودينا قابلتوهم يوم الأفتتاح.. ودحين بعرفكم عالبقيه.

,
,
,


دخل عبدالرحمن الرجال للمجلس ورحب فيهم وعرفهم على مؤيد ورائد وباقي العيال, دار بعيونه عليهم , تقريبا كلهم حضروا.. الجد وعمه مساعد وأثنين من أخوانه وناصر ومشعل وبدر وعيال وضاح ومساعد ولد المرحوم صقر, اما وضاح وراجح فاتصلوا واعتذروا منه لأنهم مايقدروا يتركوا الشغل ويجوه كلهم.. طالع في ساعته باقي ربع ساعه على أذان الظهر وفيصل وحاتم وريان اللي وعده بالحضور مابانوا للأن ,قهواهم مع مؤيد وجلسوا يسولفوا لوقت الاذان وبعدها الكل راح عالمسجد.

,
,
,

كان طول الليل حاس بالخجل من تصرفه الوقح مع عبدالرحمن, لكن ذا الشيئ كان خارج عن ارادته, خيانه قديمه من شخص كان بمثابة الأب له تركت داخله شكوك في نوايا كل شخص يقابله ويتعرف عليه من خارج محيطه العائلي وعبدالرحمن بالتأكيد ماهيكون الاستثناء لحد مايثبت العكس.

كان متردد يحضر عزومة عبدالرحمن ولا لا, وبعد تفكير طويل قرر يروح لأن لرجال عزمه بكل أدب وماشاف منه شيئ يخليه يعامله بذاك البرود والرفض, وبعد عشر دقايق من تقليب جواله في يده بتردد اخيرا حسم أمره واتصل\ السلام عليكم, أنت رحت عزومة عبدالرحمن ولا بعد ياريان؟
ريان\ مابعد رحت ياسند توي خلصت صلاه.
سند بهدوء\ طيب مرني وخل نروح مع بعض.
ريان بضحكه\ الحمدلله اللي ربي هداك, أنت وين؟
رد ببرود\ بالشركه.
ريان\ انزين أنا قريب عشر دقايق وأنا عندك ان شاء الله.

قفل وطلع من المكتب بعد مااعطى أوامره لعصام السكرتير ونزل يستنى ريان في سيارته.

,
,
,

استئذنت من الحريم وطلعت برا تتصل لأخوها\ السلام عليكم, عبادي متى بنحط الغداء الساعه صارت وحده ونص فشيله في جدي تراه يتغدى بدري وأبويا كمان ملتزم بمواعيد الأكل علشان السكر.
رد بهدوء\ يختي داري بس في ناس لسا ماوصلوا.
استغربت\ ناس مين؟ زوجة حاتم وفيصل وصلوا من شويه, أنتا عازم مين كمان؟
عبدالرحمن\ خلاص حبيبتي بس يوصلوا بكلمك.

قفلت وهي تفكرمن اللي ماوصلوا, هو قال انه ماعزم غيربيت المنذر وفيصل وحاتم صاحب علي اللي ساعد في موضوع طلاقها والدكتور محمد وفهد اللي أعتذروكلهم وصلوا قبل نص ساعه, اتنهدت باستسلام\ يارب يجوا بالسلامه وبسرعه لأن الناس جاعت وهم مستنين .

,
,
,

فتح الباب ووسع لريان بابتسامه\ حيا الله ريان, اهلا وسهلا
ريان \ الله يحييك , المهلي مايولي .
ضحك ورد الباب وسمع صوت بارد\أفهم من هالحركه أنه غير مرحب بوجودي.

ألتفت بحده واتفاجأ بسند واقف بجمود ووجهه مافي أي تعبير, وقف مكانه باستغراب كان لازال مصدوم من رد فعله أمس وأتوقع أنه مارح يجي, لكن وجوده ذحين حيره ولخبط تفكيره, ذا الانسان فعلا غريب وردود فعله غير متوقعه.
ابتسم بهدوء\ السموحه منك ماشفتك, حياك بابوبدرأتفضل أنت موضيف أنت صاحب مكان والصدر لك والعتبه لنا.
طالع فيه سند للحظات قبل مايدخل ويمد يده لعبدالرحمن اللي سلم عليه بترحيب , وقف مكانه بدون مايتحرك وفهم عليه ريان وتلركهم لحالهم, سند بهدوء\بخصوص اللي صار أمس, أنا ماكان ---
ربت عبدارحمن على كتفه بمقاطعه\ يارجال أمس خلص وراح أدخل بس, حياك.
طالع فيه بهدوء وهز رأسه وخل معاه المجلس ,عرفه عبدالرحمن عالموجودين وضيفهم, وأول مادخل مؤيد المجلس فهم أن الغداء صار جاهز وقف في وسط المجلس\ اتفضلوا ياجماعه الغداء حياكم الله.

,
,
,

بعد ما خلصوا الغداء واترتب المكان جددت جوري القهوه وصلوالعصر, انقسموا الحريم فالكبار جلسوا في المجلس والبنات كلهم طلعوا واتوزعوا في الحوش اللي عالمسبح واللي عند العاب الأطفال, مالت جوري على لبنى بهمس\ الله يريحك دنيا وأخره زي ماجبتي الشغالات وريحتيني.
لبنى بابتسامه\امييييين وياكي حبيبتي, تصدقي البنات مرره حلووين ودمهم خفيف.
هزت رأسها بموافقه قبل ماتجيهم رؤى\ أعترفوا في مين تحشوا.
انحرجت لبنى وماعرفت ترد وطالعت جوري في رؤى بضحكه\ فيكم في مين يعني.
ديما بمزح\ عالأقل خل نمشي وبعدين أستلمينا.
شهقت لبنى\لاتصدقوها وربي ماحشيت.
ضحكت جوري بقوه من شكل لبنى المتفشل\ بصراحه ماحشت كانت تقول انكم جميلات وظريفات ومافي منكم.
وتين برقه\فديت قلبك أنتي الأجمل لولو.
فاطمه بابتسامه\ لاجد يابنات ماشاء الله عليكم تنحبوا وتدخلوا القلب بسرعه.
وقفت جوري بتمثيل\أيووه أقلبوها حب وغزل واليوم بيروح وأحنا جالسين.
ثريا بابتسامه\ وش تبينا نسوي ترى محنا بالبر.
صاحت رؤى بحماس\يازين برنا وياحلاته.
طالعت فيهم جوري بتريقه\مره يازينه وياحلاته.
التفتوا لها البنات بغيض ورؤى تصيح\ سلامات الحين موعاجبك برنا, من اللي فرت فيه وخلتنا ندور عليها طول الليل.
ضربت جوري على رأسها من غباء رؤى وحاولت ثريا ترقع السالفه\ حبيبتي هي اللعبه كذا.
جوري بنظرة تهديد لرؤى\ بغض النظر عن الفرفره والتدوير,
طالعت في البنات\ بذمتكم عمركم شفتوا بر خمس نجوم.
غنى باستغراب \ كيف يعني خمس نجوم.
اتنهدت جوري بأسى\ أنا أعرف البر شوية شجر وحجر والباقي رمل على مد البصر, خبري فيه خيمة وشبة نار ودلة قهوه وسيارات هيلوكس ولما يحبوا يتدلعوا جيوب.

وتين بشهقه\ قولي لا اله الا الله, بتخربين سياراتنا.
أشرت لها جوري بضحكه\ الف من ذكر الله, طيري بس ياسياراتنا عيني بارده لاتخافي.
ديما بدلع\ ترى حنا برنا كذا وكل اللي راح معنا ماأشتكى.

جلست وسطهم وبشرح\ أنا ماأشتكيت بس بالله أيش تحسوا فيه وأنتوا في خيمه عشره متر في عشره متر, وشاشة البلازما ستين بوصه وشبكة نت وقنوات قضائيه , وين البر في الموضوع وكل وحده ماسكه ركن جهازها في يدها وشغاله طقطقه فيه, حسيت نفسي طلعت من بيتكم لبيت ثاني بس هواه رباني.
سكتت شويه وبضحكه\ الشيئ الوحيد اللي حبيته في بركم هو دورة المياه الله يكرم السامعين, بصراحه كانت رفاهيه مطلوبه وفي مكانها السليم.
مها باستغراب\ بس البنات قالوا انكم سقتوا السياره وركبتوا دبابات وبعد كان في سباق خيل.
جوري بحسره\ الدبابات حنت عليهم ديما وقالت لهم يركبوا وأنا ماركبت معاهم والخيل رجالكم اللي خيلوا وذول زي الهبل واقفين يصرخوا.
رؤى بلكاعه\ والسياره اللي فريتي فيها البر كله وحنا معاكي ماجبتي طاريها ليه؟
ضحكت\ لاحبيبتي ذي أبويا اللي جابها ليا ولا أنتوا محد حولي, بعدين أحمدوا ربكم علمتكم السواقه ببلاش.
شهقت غنى\ سقتي عندهم يامجنونه.. ورجالهم وين.
طالعت فيها جوري بحده\نعم يختي.
ثريا بابتسامه\ لاتخافين أبوي كان معنا وساق بالسياره لبعيد وبعدها عطاها لجوري, يعني محد شافها.
ضحكت لبنى\ لاتخافي ياغنى هيا صح جوري لاسعه حبتين بس لسا في شوية كنترول في مخها.
غنى باعتذار\ انا ماقصدت , بس جوري أوقات بتنسجم في اللعب وتنسى نفسها.
ضيقت عيونها على غنى وبزعل\ وهذا اللي أخذناه من بركم اللي مو بر, جبتوا لي الكلام من أم عيون رماديه.
شذى بغرور\ الظاهر أنتي متعوده عالتراب والقرف, وحدك تخيمين في البحر ويخب عليكي.

شهقوا البنات بصدمه والتفتت لها جوري بابتسامه\ سكتي دهرا ونطقتي كفرا, تصدقي كنت نسيت أنك موجوده, حيا الله شذى.
ثريا بحده\ شذى وبعدين معك, لاتنسين انك ضيفه عندها.
ابتسمت جوري بلامبالاة \ وعلشانها ضيفه مسموح لها تأخذ راحتها وتفضفض, على فكره يابنات ترى ذا العادي حق شذى يعني لاتستغربوا.
وقفت ومشيت وهي تعدل فستانها وشعرها بدلع \ بحرمكم من طلتي البهيه وبروح أشوف جده وماماتي, أكيد وحشتهم.

ضحكوا البنات على شذى اللي وقفت بعصبيه وسابت لهم المكان, بعدت عنهم وهي تسب جوري بقهر وبهمس\ هين يالخايسه أنا تتمسخرين علي, موبكفايه سند زعل مني وهددني بسبتك, أن مادفعتك ثمن كل كلمه ماأكون شذى المنذر.

,
,
,

نقلوا الرجال جلستهم لبيت الشعر بناء على رغبة الجد ودار عبدالرحمن بالقهوه على الرجال قبل مايروح ويرجع بثلاجة قهوه جديده ويحطها عند الجد بمرح\ وهذي حقك القهوه ياجدي ومتوصي عليها من الحبايب.
الجد بابتسامه\كثر الله خيرك وخير الحبايب, اكرمكم الله كلفت على نفسك ياعبدالرحمن.
عبدالرحمن بزعل\ أفااا ياجد, ترى مافي من بعد كرمك كرم أنت وعم مساعد ومافيها كلافه ذا حق وواجب.
أبوسند\ انزين وين بنتك ماقد شفناها ولا ماتبي لها عريس من عندنا.
عبدالرحمن بضحكه\ مافي أكثر من البنات عندنا الله يحفظهم..
مؤيد بمزح\ لوسمحتوا ترى بنتي محجوزه لقصي وخلاص دفع المهر مانبغى سكسكه.
الجد\ بالأول خلها تشوف عيالنا ماتدري يجوز تغيررايها.
أتصل عبدالرحمن على قصي وقال له يجيب جود ونادين وجوري بنت مؤيد.

دخل قصي ومعاه جوري وبدر شايل جود ونادر ماسك نادين , شال الجد جوري اللي ملفوفه بكوفله\بسم الله ماشاء بنتك مابعد طلع لها سن وأنت حاجز لها قصي من الحين,
مؤيد\ والله ياجدي أحنا في أخر الزمان وفي وفره في الحريم, وشح في الرجال علشان كذا بزبط بنتي بدري قبل مايخلصوا الرجال وتعنس في البيت.
ضحكوا على كلامه واتجمعوا الشباب على البنات وكل واحد يسلم عليهم ويحط لهم فلوس في ملابسهم, التفت ناصرلعبدالرحمن\خلص يالدحمي دام السالفه كذا أنا بضحي بنفسي وبناسبك .
عبدالرحمن بضحكه\خف عليا ياشهيد الأمه, بعدين ان شاء الله على ماتكبر بنتي بتكون مدة صلاحيتك أنتهت .
شال بدر جوري وباحراج\خلاص أنا بأخذها.
رائد بمزح\ جالسين يحرجوا على بنتك وأنت ساكن.
أبوسند\وليه ماتقول كلن يبي نسبه ,عبدالرحمن نسبه ينشرى.
عبالرحمن\ماعليك زود ياعم مساعد, خلاص يابدر أن كان لك نصيب مابتكون غير لك.
بدر أخذها وراح لأبوه وبجديه\أنا موبقاعد أمزح.
عبدالرحمن بابتسامه\ولا أنا أمزح, من هنا لين تكبر ماتدري ربك ايش كاتب, واذا كنت عادك تبغاها في لك أن شاء الله.

كان سند جالس مع حاتم اللي أندمج معاه وأخذهم الكلام وما انتبه للي قالوه, التفت لبدر لما أعطاه جود\ماشاء الله الله يحفظها, من وين جبتها.
بدر بابتسامه\ ذي خطيبتي.
حاتم بضحكه\ خذ لك من عيال اليوم جاي وخطيبته في يده, وأنت بتحضر زواجهم من ضمن المعازيم.

سند بمجرد ماشاف زوج العيون الرماديه تضحك له نسي كل شيئ, رجعت له ذكرى أول مره شال فيها بتول وبدر ورجعت له مشاعر حلوه ودافيه وهي تمسك أصابعه وتلعب فيها, مسح شعرها بحنان\ وش أسمك ياحلوه.. تعرفين أسمك ولا لا؟
طالعت فيه بضحكه\ زودي

ردد وراها لاشعوريا\ جوري!
ألتفت له عبدالرحمن بحده\ جود, أسمها جود.

طالع فيه بهدوء\ماسمعتها زين.
أنتبه عبدالرحمن لنبرته الحاده وسكت للحظات وتابع بهدوء\ هي متعوده نناديها جودي علشان كذا مسكت معاها بس حروفها ضاربه شويه.
ابتسم سند نص ابتسامه\ عادي ماصار شيئ.
ورجع يلعب معاها, طالع فيه عبدالرحمن باستغراب من ملامحه اللي رقت واتغيرت أول ماشال جود, كان يلعبها ويتكلم معاها ويضحك على حركاتها ودلعها.. أختفى بروده وتحفظه واتحول لشخص ثاني شخص.. شخص وديع ولطيف.



,
,
,
,


بعد المغرب

راحت زوجة حاتم وفيصل ومابقي غير البنات وكانوا ماخذين راحتهم,
جريت جوري على مجلس الحريم وهي تضحك وجود ونادين يجروا وراها وهم يبكوا , شالت ندى نادين وبعتاب\ جوجو أيش سويتي لها؟
جوري ببراءه\ ماسويت لها شيئ, طلعيها برا يمكن تبغى تتمرجح.
دخلت وراهم رؤى بانفعال\ يالنصابه هاتي الفلوس.
أم خالد\ أي فلوس؟
طالعت فيها روعه\ خالتي أخذت فلوس البنات وانحاشت.
الجده بحنان\ أعطيهم يمه وأنا بعوضك.
انفجرت جوري من الضحك وضمت جدتها\ جعلني مافقدك ياجده, ياأم الكرم أنتي بس ماعليكي منهم أيش يبغوا فيها لساتهم صغار والفلوس في يد الأطفال تؤدي للأنحراف.
ندى باستغراب\ طيب مين أعطاهم الفلوس أساسا .
رؤى\ يوم رجعوا من عند الرجال لقينا معهم فلوس, وجوري سوت اعادة تدوير وكوشت عالكل.
طالعت فيهم جوري بابتسامه شريره\ تقولوا لو أدخل أسلم عليهم بطلع بفلوس أنا كمان.
أم سند بابتسامه\ لاحبيبتي أنتي أذا دخلتي بتطلعين بعريس.
ردت بضحكه \ والعريس ذا أيش أبغى فيه ووين أصرفه, خليني عالفلوس أبرك وافيد.
الجده\وأنتي تظني أنك بتمين بلا رجال بعد ماطلقك رجلك, بيجيكي اللي أحسن منه وبيسترك ويعوضك.
أختفت ابتسامتها وهي تطالع في ندى اللي شهقت وأم خالد اللي نزلت رأسها باحراج, طالعت في جدتها بعتاب وراحت لأم خالد ومسكت يدها بحب\ شوفي ياجده أمي وعيالي وذول البنات, أشرت على فاطمه وندى وتابعت\ ذول عندي أحلى عوض وأحسن من رجال العالم كلهم.
باست يد أمها وهمست لها\ ترى جدتي ماتقصد شيئ, هيا اللي في قلبها على لسانها لاتزعلي منها يمه علشاني.
هزت رأسها بابتسامه حزينه وسابتها جوري وراحت لجدتها باست رأسها وبهمس\ جده واللي يسلمك خفي على أمي ترى هيا مالها دخل وذا الموضوع انتهينا منه.
طلعت وصوت جدتها واصلها وهي تتعذر من أم خالد.

,
,
,

كان في سيارته فاك اللابتوب وقاعد يرسل ايميلات ضروريه وبعد ماخلص دخل وصادف بدر مع قصي وباقي الأولاد, وقف يتأمل قصي ونادر باستغراب , هو لما جاء سمع وهم يقولوا أن نادر والبنت اللي دخلت أول يصيروا أخوان قصي من الأب ومع ذلك اللي يشوفهم مايعرف ذي الحقيقه ابدا.. ابتسم وهو يشوف تعلقهم ببعض واللي واضح من ملازمتهم لبعض وطريقة كلامهم وتصرفاتهم المتشابهه, كان نادر نسخه مصغره من قصي وهو انتبه لذا الشيئ وقت اللي كانوا يقهووهم ويقوموا بواجبهم بكل هدوء وكانهم متعودين على مجالس الرجال, ماكان في أرتباك وخجل مثل باقي اللي في سنهم.. كانوا يتصرفوا بثقه ونضج أكبر من عمرهم.

رن جواله ورد بابتسامه\ وعليكم السلام والرحمه, الحمدلله شلونك وضاح

,
,
,
,


حاولت تتظاهر بالبرود والهدوء قد ماتقدر ورسمت ابتسامه متكلفه على وجهها قدام البنات بس من داخلها كانت تغلي, شربت قارورة مويا وذي القاروره الثانيه وكأنها بتبرد على نفسها " ليه الكل مصر يذكرها بأنها حرمه وبأن أولها عن اخرها لازم تتزوج وتنستر, وليه الستر مايكون غير بالزوج! طيب هي كانت متزوجه وبدل مايسترها تركها للغرب يستروها.. ماينفع تنستر بأهلها.. بأخوانها.. بعيالها.. بدينها وأخلاقها, ليه بيقللوا من قيمتها وبيقرنوا العوض والراحه والستر دايما بالرجال" أخذت نفس عميق خلى ثريا تهمس لها\ وش صار لك داخل, دخلتي تضحكين وطلعتي قالبه وجهك.
حطت نظارتها على شعرها ومسحت وجهها بكفوفها بضيق, شكل البنات ماحكولها اللي صار من شويه, ماكانت تبغى تحكي لثريا بالذات.. لاحظت أنها قربت منها في الفتره الأخيره بشكل قوي وصارت بتأخذ راحتها في الكلام معاها بشكل مو متعوده عليه وذا الشيئ وأن كان بيريحها الا أنه بيزعجها في نفس الوقت, ماكانت متعوده تحكي عن خصوصياتها ومشاعرها لأقرب الناس لها , حتى أحلام وعبدالرحمن بتتحفظ معاهم على بعض الأشياء.

رن جوالها وانقذها من ثريا وردت على طول بدون ماتشوف المتصل\ السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
غمضت عيونها بغيض لما سمعت صوت أخوها علي\ وعليكم االسلام والرحمه, رضيت الأميره علينا وردت أخيرا

رسمت ابتسامه على شفايفها واستئذنت من البنات ولما بعدت عنهم اختفت ابتسامتها وبكل برود \ أي خدمه ياسيادة العميد .
علي ببرود\ والله مدري من المفروض يزعل, ولا هو ضربني وبكى وسبقني واشتكى.
اتمشت وبثقه\ أعتقد أنتا أكثر واحد عارف أن الكلام ذا ماينطبق عليا ياسيادة العميد.
علي\واللي سويتيه أيش أسميه ياأميرة الجابر وشيختهم ياعاقله يا فهيمه.. يعني علشان مشينا لك حركة السفر والحجز اللي من رأسك تقومي تسوي حركة أخس.
ردت ببرود\ أعتقد أني قريت بغلطي لما أتصرفت بسرعه وماشاورتكم, وموأنا اللي اتمادى في الغلط لمجرد أن محد ردني, أنا عارفه حدودي ياعلي , وأرد نفسي بنفسي, وأعتقد اللي سويته ذحين من أبسط حقوقي, عريس أتقدم لي وانا رفضته, ماأجرمت.
علي\ مدام واثقه من نفسك ليش راقضه تكلميني وتفهميني أيش اللي حصل, كذا منك لنفسك تتصلي على الرجال بدون حيا والله العالم أيش قلتي له لما خليتيه يجي من طلعة الشمس علشان يسحب خطبته.
شدت على أسنانها بقوه \علي ترى واصله معايا لطرف خشمي وعفاريت الدنيا بتتنطط قدام وجهي ذحين قفل وبعدين نتفاهم, أنا مابغى أخبص معاك في الكلام وازعلك مني. اقفل ياعلي.

علي بأهتمام\ ليش ماوقع, مش عم مساعد وأهله عندكم اليوم, ليش معصبه؟
انفجرت بحده\ ومن قال أني معصبه, وأعصب ليه أساسا, محد يستاهل أني أعصب علشانه.
على بهدوء\ طيب ياروح أخوها صلي عالنبي وأذكري الله وفهميني حبه حبه.
أخذت نفس عميق لعدة مرات وههي تصلي عالنبي وتستغفر, علي بحنان\ قولي من زعلك بس وأنا مست---
صرخت بعصبيه\ أنتا اللي مزعلني ياعلي أنتا.

,
,
,

كان يتمشى في الأستراحه وهويكلم وضاح ولما طفش من المشي أستند على أول جدار صادفه وتابع كلامه, وفجاه سمع صوت شد أنتباهه وخلاه مايسمع كلمه من اللي قالها وضاح , حس الصوت صار أقرب وأوضح وبدون مايحس همس لوضاح\ بعدين أكلمك .
قفل في وجهه بدون مايسمع رده, وغمض عيونه وأرهف سمعه بشده

ذا صوتها !!!

صوتها مزيج من النعومه والحده, اللين والقوه, مزيج غريب ماقد سمعه من قبل.. ويقدر يميزه من بين ألف صوت

سمعها تتكلم بهدوء \ علي ترى واصله معايا لطرف خشمي وعفاريت الدنيا بتتنطط قدام وجهي ذحين اقفل وبعدين نتفاهم, أنا مابغى أخبص معاك في الكلام وازعلك مني. اقفل ياعلي.

انتبه لنبرة العصبيه اللي في صوتها واللي كان واضح أنها بتحاول تسيطر عليها بكل قوتها, "علي مره ثانيه" وش اللي سواه وخلاها تعصب هالكثر.

زفر بضيق ورجع يركز معاها وهي تصيح \ومن قال أني معصبه, وأعصب ليه ؟أساسا محد يستاهل أني أعصب علشانه.

عقد حواجبه بانزعاج من صوتها العالي وبهمس\ ياشيخه كل ذا ومنتي معصبه! أجل ليه مزعجتنا بصراخك.. طبلة أذني راحت.

حبس انفاسه وصوتها الغاصب يوصله بوضوح\ أنتا اللي مزعلني ياعلي أنتا.


ليه ماكلمتني عالخطوبه من البدايه , أكثر من أسبوعين وأنا معاك ورايحه جايه قدامك وماكلفت على خاطرك تقلي على شيئ مهم زي ذا, الناس كلها عارفه وأنا أخر من يعلم.

اتغيرت ملامحه لما سمع سبب زعلها " زعلانه لأنه خطب وماقال لها.. أنا قلت أن ذاك الغزل والحب ماهوبطبيعي, طلعت تحب الشايب, بس شلون وهي كانت متزوجه؟"

اتغيرت ملامحه للغضب وبعد عن الجدارعلشان يرجع للرجال وفجأه وقف بجمود وهو يسمع
صوتها المهزوز\ لاتتعذر بحالتي وتحسسني أني مريضه ولاهنهار من خبر زي كذا , كان حدي هنصدم شويه والأغلب أني بعدها هنفجر من الضحك عالنكته البايخه ذي, لكن أنتا بحركتك ذي حطيتني في موقف عمري ماكنت أتخيل نفسي فيه .

أنتا عارف بأيش حسيت لما رحت بيتكم وعرفت بالصدفه, عارف كيف كان شكلي وأنا قدامها وموعارفه أنطق.. أنتا متخيلني أنا قردتك أم لسان طويل واقفه قدام سميه زي زي الجدار بدون مايكون عندي حرف واحد أقوله.

هز رأسه بعدم تصديق " أخيرا جاء اللي يقص لسان أم لسان طويل ويخليها ماترد بحرف.. موبهينه هالسميه, بس كأنها ثقلت عليها شوي"

انفجرت بغضب \ لاتقول أميرتك, أميرتك الغاليه انهانت وسط بيتك بسببك.. أنا ينقال عني خطافة رجال.. أنا ينقال عني خرابة بيوت.. أنا ماأصون العشره ولا أعمل حساب للعيش والملح وأطعن في الظهر.. أنا ياعلي.

للحظات حس بارتباك من كلامها وصوتها المقهور وهي تتكلم بانفعال\ أنتا بتكذب على نفسك ولاعليا , هيا ماغلطت وكانت بتدافع عن نفسها وعن بيتها وزوجها.

ضحكت بمراره\ وحده تسمع أن زوجها وأبو عيالها اللي صار لها معاه سنين يبغى يتزوج عليها, واللي يبغى يتزوجها مو غريبه بنت عمته يعني تعرفها وبينهم عيش وملح, ومن حسن حظها وسوء حظي أقابلها في بيتكم , لا وأنا سلمت عليها وأنا بنكت وبقول لها سبحان الله أمس قلت لزوجك يجيبك علشان أشوفك قبل ماأسافر, أنا جلطت الحرمه بغبائي ياعلي.. افتكرت أن بينا مقابلات وحب وغرام وقلة أدب.. معذوره ماقدرت تمسك نفسها.. اللي خربت بيتها وأخذت زوجها قدامها بتتشمت فيها, اللي قلته بحسن نيه ماينفهم غير كذا .. عرفت ذحين ليه زعلانه ومن يوم مارجعت مابغى أكلمك في ذا الموضوع..

أميرتك أتمنت الأرض تنشق وتبلعها ولاتسمع عن قصة حب ابن الخال اللي معتبرته أخ وبس ومن مين من زوجته.

خلاص ياعلي اللي صار صار وقراري مارح أغيره, خطوبه وزواج أنسى ياعلي كل اللي بينا قرابه وبس أحنا بنت عمه وولد خال.


صرخت بصدمه\ أنتا اللي بتقول كذا ياعلي, نسيت أنك سبت كل شي وراك وجيت أول ماقلت محتاجتك تعال.. نسيت اللي سويته في خالد.. نسيت أنك كنت هتودي نفسك وغيرك في مصيبه علشاني بس.. نسيت أنك أنت السبب من بعد الله في طلاقي منه, وبعد ذا كله جاي تقول زواج من أول وجديد!! أنا يبغالي عمر فوق عمري علشان أنسى اللي صار ليا في الخمسطعشر سنه اللي فاتت تقوم تقول زواج ثاني.. زواج لا ياعلي زواج لا, لامن ابن خال ولا ابن عمه, لامن قريب ولا من بعيد, خلاص حلوا عني كل شوي والثاني عريس وعريس, سيبوني أعيش حياتي بدون قيود.


حس بانزعاج غريب لما فهم كلامها.. كان يظن أنها زعلانه لأن ولد خالها خطب بس ذحين كل شيئ اتوضح, علي خطبها بدون لاتدري وفجأه قابلت زوجته اللي أساسا تعرفها وغلطت عليها بالكلام, وهي زعلت من الشايب ولد خالها لانه حسبة أخوها وماخطر لها أنه يحبها كل هالسنين, فعلا غبيه وماتفكر ولا في واحد يسوي هاللي قالته علشان يطلقها من زوجها كذا لله في لله , أكيد طلقها لأنه ماصدق قالت بتتطلق, النذل ظن أنه بهالطريقه رح تكون ممتنه وتوافق عليه بمجرد ماتخلص عدتها.

ابتسم بخفه\أحسن اللي كسحتك يالشايب, البنت ماشيه معك على نياتها وأنت عينك منها كل هالسنين يالنذل.

خيم الهدوء وظن أنها قفلت المكالمه وراحت, أتصل على وضاح وقبل مايرد عليه سمع جوال يرن , قفل في وجه وضاح للمره الثانيه وألتفت ناحية الصوت \ذي للحين قاعده ماراحت!
قرب عالجدار وأرهف سمعه بتركيز وسمع شهقاتها العاليه اللي صار متعود عليها .. دار بعصبيه في المكان وبهمس\ الحين ليه تبكين يالغبيه, وين لسانك الطويل؟ ليه ماتسبيه وتطلعي فيه حرة كل اللي قالته لك مرته .. بسك بكاء أنتي موبضعيفه ودموعك سهله, أنتي اقوى من كذا..شفيكي صايره حساسه وتبكين على كل شيئ.

شال شماغه ومرر يده في شعره بعصبيه وهو يسمع جوالها يرن مرتين بدون ماترد وفي المره الثالثه اتنهد براحه لما وصله صوتها المبحوح\ السلام عليكم.. خلاص ياعلي مافيا شيئ.


بلا غباء يعني اذا تعبانه هكلمك كيف.


مابكيت ياعلي أنا بس انكتمت شويه وصرت كويسه لاتخاف م--


هلا خالي كيفك حبيبي.. ايشبه ولدك ذا معصب.


قله اذا سمعت أنه اتدخل ولاحتى لمح تلميح مارح يسمع صوتي بعد كذا وهوا عارفني مجنونه وأسويها.


عجيييب هوا اللي زعل؟ بالله مين اللي المفروض يزعل أنا ولا هوا !!


طيب ياخال خليني أروق كذا وأنسى اللي سواه وهصالحه علشانك أنتا بس.



صراحه ياخال أنتا عليك عيال يرفعوا الضغط, كان الله في عونك.



صحكت بخفه\ كذاب أخصرك منه, يعني أنتا مو عارف أنه مايقدر ينام وأنا زعلانه منه.


وأنا كمان ماأقدر أنام وهوا زعلان مني ليه الكذب, أنا وولدك ذا زي البس والفار ياخالي..يومنا كله نقار وخصام بس مانقدرعلى زعل بعض, أنت بس خليك جنبه الليله وبتشوف مايكمل ساعتين الا وهوا متصل عليا ويراضيني كمان واذا مارديت عليه بتلقاه جاييني في أول طياره.


الله لايحرمني منه ولامنكم ياخالي, يلا حبيبي خليني أشوف ضيوفي, ان شاء الله
ياروحي , استودعتكم الله, السلام عليكم

اتنهدت بقوه\ الله يسامحك ياعلي دنيا واخره



مرت ربع ساعه وهو واقف مكانه ويحاول يستوعب اللي سمعه وبهمس\ الحين هي تحب ولد خالها الشايب ولا لا, شلون ماتبيه ورافضه وشلون تحكي عنه بهالحب والثقه, وخالها ذا وش وضعه بالضبط.. شلون يخليهم يتكلموا مع بعض بهالطريقه, وش اللي مايقدرون ينامون غير بعد مايسمعوا أصوات بعض وهالخرابيط.. والحين مسامحته! بعد كل هاللي صار لها بسبته سامحته!! هذي بتجلطني .. شلون تفكر.

رجع للرجال وهو لازال يفكر في كل اللي سمعه وبيحاول يفهم المخلوقه الغريبه اللي على طول بيصادفها في طريقه.

,
,
,


الحادية عشره مساء

الكل راح بعد العشاء وجلس نادر ونادين جوري, ومابقي غير بيت المنذر في الأستراحه, كانوا البنات يلعبوا في الحوش وجوري وثريا داخل مع الجد وأبوسند اللي جوا يسلموا على جوري.
كانت جوري فاكه اللابتوب وتفرج جدها صقروجدتها صورها مع أبوها مساعد في صنعاء وهم يعلقوا عالصور بضحك
جوري برجاء\ باقي أنت ياجدي لازم تجينا صنعاء مع جدتي وأمي, تعالوا في الأجازه ترى بتعجبكم مرررره.
هز رأسه بموافقه\ أن الله كتب لنا عمر ان شاء الله بنجيكم, خلص صرنا أهل.

أبوسند بابتسامه\ ونسايب بعد يبه لاتنسى.
ألتفت له الكل بصدمه\ نسايب!!!
ضحك بقوه\ أنا صادق خطبنا منهم واسألوا أبوي.
ألتفتوا كلهم للجد اللي أتكلم بهدوء\ اليوم خطبنا منهم وفي مجلسهم.
أتحولت كل الأنظار تلقائيا لجوري اللي طالعت فيهم ببرود\ أيشبكم تطالعوني كذا.
الجده باستغراب\ شالسالفه يابو مساعد, ماتعلموني.
زفر أبوسند بضيق من رد فعل جوري البارد وبهدوء\ هذا بدر يمه خطب جود بنت عبدالرحمن.
اتعالت أصواتهم بردود مختلفه قبل ماتسأل ثريا بمرح\ وان شاء الله أبوجود وافق.
الجد طالع الجد في جوري اللي رجعت تشتغل على اللابتوب بعدم اهتمام وابتسم \ماقصر, قال أن الله اعطانا عمر واراد محد بماخذها غيره باذن الله.
أم سند بابتسامه\ الحين خطبتوا لبدر وتركتوا أبوه, كان زين خطبتولهم مره وحده.
أبوسند\ والله حنا ماخطبنا لأحد, بدر هو اللي اعجبته بنت عبدالرحمن وخطبها على روس الأشهاد, وولدك أذا يبي يتعلم من ولده.

قفلت جوري الابتوب ووقفت بهدوء\ جدي غرفكم وفراشكم جاهز اذا تبغوا ترتاحوا, واذا تبغوا شيئ كلموني وبيجيكم ان شاء الله لاتستحوا.

الجد بابتسامه\أحد يستحي من بنته, وين بتروحين؟
عدلت نقابها \ بطمن على عيالي, نادين نايمه واذا صحيت ولقت نفسها في مكان غريب بتخاف وتبكي, وبشوف نادر وقصي علشان يناموا مره اتأخروا.
مسكت ثريا يدها \خذيني معاكي.

,
,
,
,








يتبع






سبحانك اللهم وبحمدك, أشهد ان لا اله الا انت.. استغفرك واتوب اليك

 
 

 

عرض البوم صور فيتامين سي   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة, الحب, خياله،،والخيل, خريف, خريف الحب, عشقي, قصص وروايات
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المهجورة والغير مكتملة
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 01:12 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية