لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل [email protected]





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المهجورة والغير مكتملة
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المهجورة والغير مكتملة القصص المهجورة والغير مكتملة


كفاني لك شوقاً ياسيدي

بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته في لحظة قررت ان اعتزل الكتابة نهائياً .. لكن هناك ما ردعني عن هذا القرار المؤلم..

موضوع مغلق
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-06-14, 09:42 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Jun 2014
العضوية: 267817
المشاركات: 4
الجنس أنثى
معدل التقييم: الجنة اجمل عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 15

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
الجنة اجمل غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : القصص المهجورة والغير مكتملة
افتراضي كفاني لك شوقاً ياسيدي

 



بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


في لحظة قررت ان اعتزل الكتابة نهائياً ..
لكن هناك ما ردعني عن هذا القرار المؤلم..
حينما كنت وحيدة ارتشف قهوتي الصباحية نزل علي ذلك الالهام ليخبرني ..
بهذه الفكرة الواقعية والخيالية والتي تحكي قصصاً عشتها شخصياً وقصص سمعت عنها ..

ملاحظة مهمة جداً جداً / البارتات الأولانية نظراً لطولها الممل في الدفتر قسمته بالوورد كل بارت يصير بارتين فلا تتعجبوا ان الخاطرة راح تتكرر في بارتين ورى بعض لأنهم مكملين بعض
واتمنى تتفهمون هـ الشيء ..

مولودتي الجديدة هذه اتركها بين ايديكم فكونوا كرماء معها لأكون سخية معكم
...



كفاني لك شوقاً يا سيدي


احـــس بالـضـيـقـه بــــدت تحـتـويـنـي=واشوفهـا كـل يـوم مـن زود فــى زود

واخــاف مــن مـاضـى قـديــم يجـيـنـي=ويميل حضى ويصبح الدرب مسدود

واصـيــر ضــايــع والامــــل مقتـفـيـنـي=واصـيـر ادق الـبـاب والـبــاب مـــردود

واذا فـتــحــت الــبـــاب زت الـونـيــنــي=تـقـول مـطـعـون بخـنـجـر ومـضـهـود

مـالـى جــدا يـاكــود صـفــق اليـديـنـي=ورجـوا خـيـال صــار مـاهـو بمـوجـود

احـيـانـا اهـونـهــا واخــــاف تـحـديـنـي=وغيرى يقول افرح ترا العمـر محـدود

محتـار مـدرى كيـف ابقضـى سنينـي=لاالوقت طايعنى واخاف الـف منقـود

يالله يـــــا ربـــــى عــســـاك تـهـديــنــي=واعوذبـك مـن شـر حاسـد ومحـسـود

سجـدت لــك خــوف ومهـابـه وديـنـي=سـجـدت لـــك يـــارب يـاخـيـر مـعـبـود

~ سعد بن حسين قاسم ~


*
*
*




..بعد مرور خمس سنين ..

اضطراب مشاعر .. خوف .. فرح .. جميعها تختلج في جوف فتاة تائهة .. مغمضة بصيرتها عن الواقع ..
فُتح الباب دخلت منه اختها التي ولدتها لها تلك الأيام العصيبة
-: هاه حبيبتي كيفك ذالحين
بهمس -: الحمدلله
سرحت إلى عالم بعيد .. صرخت بداخلها بسخرية
"عروس بثوب ابيض هذا الخارج أما الداخل فأنا كجرائد النخل الخاوية " ..
شعرت اختها بأنها مرتهبة من هذه الليلة فخرجت بهدوء تاركة خلفها تلك الحسناء لترتب افكارها بهدوء ايضاً ..
وبعد بضع دقائق دخلت عليها امرأة في الأربعين من عمرها -: الجازي يمه .. مستعدة هالحين بيدخل جواد وبعدها بشوي الزفة ..
ببتسامة خوف -: هالحين بيدخل !
أم جواد -: ايه حبيبتي لاتكوني ماتبين أخاف
وليدي تجيه سكتة قلبية
ضحكت بتوتر -: بعيد الشر عنه .. عمتي وصمتت قليلاً لتردف .. خلاص ok اصلاً انا جاهزة
بحنية -: على امرك يابنيتي .. نظرت لها بحزن وقالت بداخلها ..
حاسة فيك يا يمه.. حاسة فيك والله
الجازي اخذت نفس عميق لأن بآخر كلمات ام جواد دخل جواد
وهو بالبشت الأسود .. شعرت بخوف ورهبة .. والبسمة محيت من شفتيها نتيجة للتوتر والارتباك .. لم يسعها وصف مشاعرها بسبب قبلة دافئة على جبينها وتليها كلمات أدفئ -: مبارك عليك
وعسى ربي يسعدنا دنيا وآخرة ..
بفرحة -: للللووووووللولووووووش .. يافرحتي يمه
الله يسعدكم ويبارك لكم وعليكم ويرزقكم بالذرية الصالحة
ببتسامة تقدم لأمه ليقبل رأسها ويديها -: امين يمه وأول مولود اذا بنت على اسمك
-: لا يمه انت تبي تعقد البنيه ؟
-: حشى يمه فديت اسم حصة وصاحبته
بابتسامة الفرح -: فداك الكون كله .. إلا الحين استأذنكم بس هاه يعني لاتاخذون راحتكم مرة المصورة شوي وبتدخل
الجازي لفت عنهما بـ احراج .. جواد اكتفى بـ ابتسامة
طلعت ام جواد .. وجواد لف عليها -: واخيراً يا الدب مابغينا
بخجل -: الحين انا دب
-: يا الليل لا تصدقين وتسوين لي هايت مدري فايت
ضحكت غصباً عنها -: اسمها دايت يعني رجيم
-: اللي هو .. شعرفني بخرابيطم انا
الا الحين انتِ شخبارك
اشارت بالايجاب -: وانت
جواد اقترب منها وامسك يدها ليجلسها على الكنب -: اكيد بخير دامني واخيراً حكيت معك عاد يكفي بأيام الملاك حارمتني منك
الجازي فقط من مسكة يده ارتجفت فـ التزمت الصمت
نظر إليها في عينها مباشرة -: خايفة صح ؟
... لم تحرك ساكناً
-: جزاوي وبعدين معك
لم يكمل لأن المصورة طرقت الباب لتدخل بعد ذلك -: السلام عليكم ورحمة الله
الجازي بهمس وجواد بصوت مرتفع -: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
..-: مبروك عليكم
الجازي صمتت .. جواد بحدة رجولية ولم ينظر اليها-: ربنا يبارك بعمركم
ثم لف للجازي وهمس بإذنها مما جعل الجازي تصرخ -:
لااا اااااا ياويـــــلــك ..
ولكن هيهات جواد ذهب للمصورة وتمتم بكلمات خبيثة
ثم عاد إلى الجازي وعلى شفتيه ابتسامة نصر
ضحك -: الحين اوريك يا الجازي
الجازي وهي تسب جواداً بداخلها " هين لأني الحين ماني جريئة
مثلك تسوي فيني كذا " تذكرت همسه لها .. طيب ي الجازي دواك عندي الحين اخلي المصورة تخلي الصور جريئة اقوى شيء ..
عضت شفتيها بقهر حينما سمعت تعليمات المصورة الخبيثة .. كانت الحركات جريئة جداً وهي قد عارضت كثيراً واحتجت بأن الألبوم سينظر له كثير من الناس !
حتى جواد قد طفش .. والمصورة احست بخيبة أمل>>ياقليلة الحيا
وعندما فرغوا من التصوير كانت الصور روتينية جداً .. وخرجت المصورة .. وحآن موعد الزفة
بدأت الجازي تنزف على ايقاعات هادئة ثم ابتدأت الايقاعات القوية مع اشعار حتى وصلت إلى الكوشة ووقفت وتغيرت الألحان غير شكل .. اغنية شعبية يزف جواد عليها .. واصبح الجو حماسي
وحينما وصل لها امسك يدها واتجها إلى كأس كبير به عصير ومزين بفواكه مشكلة .. هي شربت منه وهو ايضاً بوقت واحد
ثم جاءت فلبينية من جهة اليمين تجر عربية فيها قاتوه عبارة عن 4ادوار واوقفتها امام العروسين لتكمل طريقها بدون العربة
جواد اخذ قطعه وادخلها في فم الجازي وهي ايضاً لتأتي فلبينية أخرى من جهة اليسار وتسحب العربية لتجرها وتنزلها من جهة اليمين ..
كان المكان جداً منظم وهذا كله والاغاني مفتوحة بشكل منظم بايقاعات من غير موسيقى ..
انفتحت اضواء القاعة معلنة انتهاء الزفة ..
الجازي رمت بوكيه الورد إلى جهة بها بنات كثير
البنات صرخن .. لتغتصب الابتسامة للبنت التي التقطتها واشارت لها .. اغلب بنات القاعة صرخن .. جواد همس -: مجانين مو !
ضحكت -: مرة
بعد ذلك جلسا واتين اقارب جواد ليسلموا على الجازي
واتين اخوات الجازي اللاتي هن اخواتها من ذلك الدار الكئيب
ومعهن بعض المربيات .. باركن لها واعتذرن منها لعدم جلوسهن معها قفد كنّ طيلة الوقت مشغولات بالاستقبال والخ .. الخ ..
وهي اكتفت بالابتسامة وبعد لحظات جرجت الجازي برفقة جواد
والمعازيم إلى البوفيه .. >> شعب مايهمه إلا بطنه ماشاء الله LooL
دعونا الآن نلحق بالجازي وجواد اللذين خرجا من القصر بأكمله
وسارا باتجاه الفندق .. كان اصحاب جواد ومعارفه واقاربه مساوين له مسيرة حتى وصلا الفندق ..
اول ما دخلت الجازي سمت بالله والخوف مستوطنها وتقول " انا الغيبة اللي وافقت " ودخلت الصالة ليبتسم لها جواد ويقترب منها
وضع يده على رأسها ودعا -: اللهم اسألك خيرها وخير ما ارسلت له واعوذ بك من شرها وشر ما ارسلت له .. وقبلها على رأسها
يلا نصلي ركعتين
بهمس -: طيب
دخلت الغرفة وقلبها قامت به القارعة .. اخذت نفس عميق لتذكر الله حتى هدأ خفقان قلبها ثم بدلت ملابسها سريعاً ومسحت وجهها
ولأن مكياجها خفيف جداً لم تواجه صعوبة ولم تأخذ وقت طويل
خرجت لترى جواد فارش السجادة ومنتظرها
بهمس وخجل -: معليش تأخرت
-: لا بالعكس .. يلا حبيبتي تعالي نصلي
.. نصبا قدميهما .. اعتدلا في الوقوف .. كبرا ودخلا بالصلاة
وعندما فرغا .. جواد اصبح يستغفر والتف على الجازي
وجدها ترتجف -: اسم الله عليك وش فيك
بخوف -: ج .. ج .. جواد
-: لبيه
-: جواد تكفى .. لا .. لا تدخل عليّ
بصدمة -: ليه !!
-: كـ .. كذا
شكلها منجد خايفة - : طيب قومي معاي
بهمس -: لا .. واشارت رأسها بالرفض
-: استعيذي من ابليس
-: طيب اوعدني
-: بـ ويش
-: مابيها .. لا تدخل عليّ تكفى
تنهد -: خلاص طيب قومي ..
مسك يدها ورفعها له وهو ينظر لها .. يحس بأن تصرفاتها كطفلة تائهة .. يكفي أنها بدون ام واب وهو الذي وجب عليه ان يحتويها
أدخلها الغرفة وهي بالكاد ان تمشي .. اجلسها بالسرير ومد لها ماء -: خذي اشربي .. الجازي لاتخافين ترا انا رجلك ومستحيل أذيك انتِ الحين قطعة مني .. واللي يمسك يمسني ليه هالخوف
شربت الماء ومسحت العرق اللي بوجهها وانسدحت وتشعر بأن كلامه طمأنها قليلاً -: ج ..جواد انت نام بعيد عني
-: شلون طردة يعني !
-: لا اقصد يعني نام معاي بنفس السرير لكن بيننا مسافة بعيدة
تنهد -: آآآآآح ok وامرنا إلى الله .. انسدح من الجهة الأخرى للسرير .. واصبح يتقلب ويتقلب وكأنه في صراع ذاتي لكن لا فائدة لم يشعر بالنعاس لأن النوم لم يعانق رمشاه قط ! .. لف للجازي قال وهو ينظر لـ ظهرها -: جازي
بصوت منخفض رحل منه الرجفة -: ههممممم
بتعب-: والله ماقدرت
الجازي بغرابة لفت لكن ندمت لأن جواد كان صادقاً في عدم مقدرته .. فقد شدها لحضنه ولم يخلو ذلك من قبله الشغوفة ..
ودائماً مايكون هناك انجذاب عظيم بين الانثى والذكر ولاسيما بالحلال .. الجازي من هول ماحدث لها اغمي عليها
توقف وهو يرى اغمائتها فزع ظن انها ماتت -: الجازي!!!!!
وضع يده امام انفها وجدها تتنفس بـ اضطراب ارتاح جزئياً وذهب للتسريحة يبحث عن عطر ليبلله بقطعة مناديل -: هففف هالبنت دلوعه علطول اغمى عليها !
وذهب ناحيتها بعجلة وجلعها تستنشق المناديل لتفوق .. صرخت -: ابــــعــ..ــــــد عــــنــــي
وأخذت البطانية تستر به جسدها .. واصبحت تشهق بصوت منخفض .. جواد رمى عليها ملابسها -: خذيها
اغلق آخر زر من بلوزة بيجامته وبحدة لف عليها متجاهل شهقاتها التي تعلو -: الحين ابي اعرف ليه تزوجتي اذا ماتبين تعيشين مثل أي زوجين بالصلاة ع النبي .. لم يسمع منها اجابة
رفع صوته وبحدة أكبر -: جــااوبي
بصوت متقطع -: مابي زوج .. انا ابي اب يحميني واخ سند لي
انحرمت منهم "ضحكت بسخرية " حتى مين انا ما اعرف
مشكلة الأغراب في الدنيا مادري وش فايدتهم فيها وانا منهم
-: بس ما اشوف جاوبتي على سؤالي
-: قلت لك .. انا انسانة يتيمة مالي سند وماتزوجت إلا لأني ابي انسان استند عليه بعد الله وماتزوجت الا لأني اضطريت .. قلت سبحان الله يمكن لمن اطلع من الدار القى اهلي
-: طيب وليه مايكون السند هذا زوج لك يكون
اقرب لك من ابوك واخوك ..
بتردد-: بس انا مادري ليه اخاف من الرجال .. انا اول ما اشوف رجال قلبي يقشعر ويضطرب .. وتزوجت لأني حسيت نفسي عالة على دار الأيتام وانا مالي إلا شهرين عندهم قلت اريحهم مني
بحدة -: طيب ومن ذا سعود ومن ذا عمر ومن ذا آنجيل بعد
بستغراب -: ومين ذولي !
-: مادري عنك تهذين فيهم وانتِ مغمى عليك
بخوف شهقت -: لا تقول أنا اعرف شباب .. لا لا انا مااعرفهم .. انا ما اتذكر شيء .. آآآآآآآآآآآآ ومسكت على رأسها
واستمرت في الصراخ ..
جواد رحمها وضمها لتهدأ وتنام في حضنه اعادها إلى مكانها وهو يتمتم .. آآخخ منك يا الجازي ..
ادار ظهره عنها وصار يسبّح إلى ان غفت عيناه


___


فــــي صبــــاح اليوم التــــالـي

فتحت عيناها بهدوء ثم اقفلتها لتفتحها مرةً اخرى
قامت بفزع .. ويني انا " لفت على جواد الذي كان نائماً "
هئئئئئئ منو ذا .. اعوذ بالله من ابليس .. شلون نسيت هذا جواد رجلي وانا بـ الفندق .. ايه صح ليلة البارحة كانت زواجي
" شهقت مرة آخرى " هئئئ صلاة الفجر راحت عليّ حسبي
الله على هالنوم .. تسحبت بهدوء لتذهب إلى دورات المياه " اعز القارئ " .. بللت وجهها وهي تفكر .. امممم عمر ! سعود ! وبعد انجيل منو ذولي ما اعرفهم انا .. معقولة يكونون اخواني
سلامات! واحد اسمه اجنبي واثنين عربي .. القت تنهيدة طويلة
تناولت الفرشاة بيدها وفرشت اسنانها ثم توضأت وخرجت لكي تصلي .. صلت ومازالت على مفرش السجاد وصارت تقول الأذكار ثم قامت وترددت تذهب لجواد توقضه ام تتركه يلهو مع احلامه .. ولكن سرعان ما اتخذت قرارها بـ ايقاضه فهي مسؤولة عنه أمام الله إن لم توقضه للصلاة .. اقتربت من السرير بهدوء -: جواد .. ج جواد .. اممم جواد صلاة الفجر يلا قوم
.. -: zzzzzz >> لا حياة لمن تنادي
هزته بهدوء والخوف يعتليها -: جواد .. وواصلت في هزه
فتح عين واحدة -: هممممم
-: جواد يلا قوم الله هداك صايرة الساعة ثمان
جواد نهض بفزعة مما جعل الجازي تنبطح ارضاً وعندما استوعب -: ههههههههههههههههههههههههههه
نهضت وهي تساعد روحها بروحها وخرجت للصالة وهي متنرفزة منه
-: آح ياليت الكاميرا عندي كان صورتها ومسكتها عليها واوريها عيا .. فجأة سكت .. هه هه أي عيال اصحى على روحك ياحبيبي " ونهض "

.. عندما طلعت من الغرفة شعرت برغبة في البكاء من " الفشيلة " وهي تسب نفسها بداخلها وفي مبادرتها الغبية
- ويعني اصلاً .. جداً الوضع عادي مايهمني اذا كان طحت او لا
وبعدين هو السبب اللي دفني جد انه حمار ! .. يلا ما عليه اصلاً الحياة حلوة ..
تناولت جهاز التحكم الخاص بـ t.v وتنقلت بالقنوات حتى استقرت على قناة اجنبية .. كان فيها مغني صوته جميل دخلت معه جو .. وكانوا كاتبين تحت ترجمة الاغنية .. يافتاتي هل لي بلقياك .. اووو اووو .. يافتاتي اني لك .. ملكتي قلبي .. يافتاتي
هل انتِ معي ام في هذا العالم الفسيح .. اووه .. ياااه ياااه .. اووه
يافتاتي !
الجازي شعرت بـ انصهار على وجنتيها وتحركت نحو الـ t.v وجعلت يدها تحط على شاشة البلازما ..
جواد خرج من الغرفة عض على شفتيه -: مجنونة هذي !
وذهب إليها .. جنيتي انتِ
-: جواد وديني له والله اعرفه وديني له .. ايه ايه انا اعرفه
بستغراب رفع بصره للشاشة -: هذا انتِ تعرفينه منجدك
-: ايه والله آآآآآآآآآآه .. ومسكت رأسها ثم جلست على الأرض تبكي من ألم رأسها ... جواد نزل لمستواها -: استعيذي من ابليس بعدين شعرفك بواحد اجنبي لا وبعد مغني
" لم يجد منها اجابة "
حملها وهي تبكي وترفس فيه -: اتركني اتركني انا ابي اروح له .. حتى.. حتى اغنيته هذي لي هو يغنيها ويناظر لي
بفهاوة -: لا والله مرتي انجنت ..
انزلها لم يستطع مقاومة رفسها ليرفع يده فيصفعها كفًّا ..
بصدمة -: تمد ايدك علي
انزل قبضة يده وهو يشد عليها -: ايه امد ايدي عليك علشان
تصحين على روحك .. الحين اصلاً كيف تتشرفين بمعرفة
مغني كافر .. صمت قليلاً وكأنه تذكر شيئاً ..
الذاكرة !! رجعت لك ؟؟
الجازي وبدأت تفوق من الذي كانت به وعادت إلى هدوئها -: لا ما اذكر من هو بس انا متأكدة إني اعرفه
بخوف مسكت يد جواد .. بس انا مابي اعرف شباب انت راح تحميني صح !
تنهد لم يعرف بماذا يتعامل معها لأول مرة يصادف انسان بهذه الطريقة -: طيب خلينا ندخل الغرفة ونتفاهم
جواد دخل والجازي بقت واقفة تود عودة ذاكرتها ولاتود خائفة مما تخبأه لها ذاكرتها .. جواد لف عليها وتحمحم لتشعر هي بالإحراج وتدخل خلفه مباشرة وجلست بطرف السرير
اما جواد اتكأ على السرير -: الحين فهميني
وش اللي تحسين فيه
-: مادري
قرص بصره -: متأكدة ان هذا جوابك
بهمس -: اي
-: طيب انتِ كنتِ بالخارج في يوم من الايام
-: مادري
-: طيب وش اللي يخليك تعرفين المغني جولان
-: آآه والله مادري مادري يعني بالله عليك لو ادري راح يكون حالي كذا ؟ .. ومسكت رأسها بوجع
-: خلاص اهدي اهدي بسم الله عليّ كليتيني " وبحدة " طيب
وش ممكن نفسر هالشيء .. لحظة ممكن انتِ مشبهه عليه
رفعت رأسها -: والله مادري
بلحظة ضعف أخذها لحضنه وحرك يده على شعرها ..
كانت ستمتنع لكن لم تستطع لأنه محكم عليها تماماً
-: جواد
-: همممم
-: ممكن اطلب منك طلب
-: ايه اذا اقدر عليه ابشري
-: ممكن تصير لي ابوي .. ولا اخوي
-: ..............
تراجعت -: حسيت انك مراح ترضى لأن هذا فيه اهانة لك
غمض عيونه -: لا انا موافق
افلتت من حضنه لأن جواد ارخى جميع عضلاته لترفع رأسها -:
منجدك !!
-: ايه والله ع اللي اقوله شهيد
غمز بخبث .. بس اذا سويت hug or kiss مالي شغل
شهقت -: ليه !!
-: الأب والأخ يسووها عادي
بحرج -: لا بس بحدود يعني في حدود المداعبة
جواد وقد داس مشاعر كونه زوج لـ امرآة -: مداعبة اجل ..واتجه لها ليدغدغها في بطنها
-: يا قليل الحيا
-: انا ابوك يابنت ههههههههههه
نظرت له ببرود وهو يدغدغها -: اصلاً مايضحك
مسوي نفسه منصدم -: هئئئئئ انتِ من صخر ولا وش
لا لا قولي ماعندك احساس ايه جبتها الاحساس عندك متخدر
-: لا والله وصرّح وزير الصحة ان المريضة الجازي قد تخدرت احاسيسها آآآآآآآآآآآآآه يا استغفر الله بس .. ونهضت تركض خلفه
ليييييه ! تعضني لا وتقرصني بعد
-: ههههههههههههه شسوي ابي اتأكد انك تحسين
وتوقف عن الركض .. يلا تعالي امسكيني
سرعت بالركض وعندما وصلت امامه مد جواد رجله وطااااااااااخ ع الارض ..
كانت متمددة ودموعها بعينها ولكن حاولت انها م تنزلها رفعت رأسها له -: تعال ساعدني
اتجه للغرفه -: ماقدرت ساعدي روحك .. وعلى شفتيه طيف ابتسامة ..
نهضت وذهبت له وهي بنيتها الخصام .. دخلت الغرفة استغربت الهدوء الذي سكنها ولكن سرعان ما ابتسمت وهي تسمع خضخضة الماء تشير بأن جواد في الحمام ..
اتجهت إلى السرير وقد هوت نفسها به وارخت جفن عينيها لتفكر بعمق واستغرق تفكيرها حين من الزمن ولم تشعر بخروج جواد الا حين اوقضتها قطرات ماء حطّت على وجنتيها ففتحت عينيها ببطء شديدين ثم رمشت بقوة من الصدمة وهي تشاهد جواد المميل جسمه عليها وقطرات الماء المتشبثة بشعره تتسابق للنزول عليها .. ضحك -: ليه اخوف لهدرجة
بهدوء -: ممكن تبعد
-: نوب لكن بشرط
-: ايش هو
-: اممممم امممممممم اممممم
بحرج -: مطول !
-: يمكن
-: خلاص ابعد وفكر وانت جالس
-: لاخلاص جاء الشرط طلعي لي لبس على ذوقك
-: بس ذا هو الشرط !!
-: ايه شفتي كيف شلون سهل
ابتعد عنها وهو يقول -: اهم شيء يكون تيشرت وبلوزة
خن اتمتع فيها دامني بعيد عن جدي " واطلق ضحكته "
ابتسمت في سرها ثم اخرجت له ملابس بسيطة جداً
عبارة عن فلينة بيضا وبنطلون جنز ..
دخل جواد الحمام احتراماً لها ليرتدي ثيابه
وعندما خرج نبهه صوت رنين هاتفه النقال
اتجه اليه بـ استغراب ولكن سرعان ماتبدلت ملامح الغرابة الى فرح وبهجة -: هلا هلا يا الغلا .. هلا بأروع احساس
هلا بالغالية ام الغالي ...هههههههههههه افا يعني ما امدح روحي
... احم يمه عاد هذا سؤال ! .. بس سؤال ليه ماتراعون
اوقات الاتصال " فتح الاسبيكر ليسمع الجازي "
-: وييييه خزياه يمه .. المعذرة والسموحة
-: افااا يمه افااا .. عاد انا معرس يعني المفروض ماتتصلون عليّ هالفترة ابد
شهقت -: وتحرمني منك يابعد حيي
بخبث -: احم يمه في ناس هنا تغار وقامت تسوي لنا اغراءات الزعل .. والقى ضحكته الصاخبة ..
شهقت -: يمممه !! وقسم كذاااااااب
والدة جواد سمعها -: هههههههههههه يمه الجازي اخبارك
أخذت الجوال من جواد-: الحمدلله ياعمتي .. انتِ اخبارك
-: نشكر الله يابنيتي .. الا وليدي صادق
وش مسوية فيه حتى امه مايبيها
بحرج -: والله ماسويت شيء
-: لا علييينا
قاطعها -: يمه خلاص البنت ذابت وجهها مب مبين من الاحراج
-: هههههههههههههههه انت فاتح السماعة اجل
-: يمه سبيكر وليس سماعة
-: مالك دخل ياولد اقول اللي ابي
الجازي ضحكت .. وهي تسمع حديث حصة
اردفت حصة -: ايه فاتحه صح
-: ايه
-: يمه الجازي ماعليك من جواد انا عارفة انه حاب يحرجك
ووليدي نذل اعرفه زين
-: افا يمه انا نذل
-: انت جب ولا كلمة انا اكلم الجازي بنيتي
بصوت واطي -: هفففف كرشتني وطيرت الجبهه
-: هههههههههههههه
حصة سمعت ضحكتها لتبتسم -: يلا الحين ما ازعجكم بس هاه لاتنسون عزيمة الغذاء ..
جواد اقفل الـ سبيكر ووضع هاتفه بـ اذنه -: لا وشوله لا ازعاج ولا غيره ياست الكل ..... ok توصين ع شيء يا الغالية ..... لا والله سلامتك ..... ok فمان الله ..
والتف على الجازي -: وانتِ خير تفشليني عند امي
نظرت له -: انا !!! وش قلت ؟
شعرت بلجام على شفتيها الفجعة لترى انها اصبحت بين احضان جواد .. انت شتسوي !!
بهدوء زلزل كيانها -: آشششش
وجهها ولع -: معليش جواد ممكن تبعد ابي اروح
اطلع لي لبس للعزيمة
جواد ابعدها وطبع قبلة دافئة على جبينها ..
انحولت واصبح بؤبؤ عينيها بالمنتصف وهي تنظر اليه وابتعدت بقوة عن جواد الذي كان سيتهور
ويمطرها قبلاً ..
ذهبت لشنطتها وصدرها يرتفع ويهبط من الخوف ..
شعرت معه بالآمان ولكنها تهابه وتخشاه ولاتعرف لذلك تفسيراً

- جواد وما ادراكم ما جواد .. اففف انا غبي ليه سويت كذا
الحين مراح تثق فيني وبتقول بعد مشفوح .. بس سلامات ذي زوجتي ياعالم هي ماتبيني لها زوج اجل ليه تزوحت !
آآآه بتعب معك يا الجازي .. ممكن اللي بيخليني استمر معك كونك غامضة وابي اكتشف كل شيء فيك ..
انتبه لـ اللباس الذي اختارته -: هييه سلامات تبين تروحين بذا الكائن وانتِ عروس !!
بغرابة -: ليه وش فيه
نهض ناحيتها وامسك البلوزة -: الحين بتلبسين لي هذا !
ورفع البنطلون .. وهذا !
-: طيب انا ما احب البسس الا بلايز وبناطيل حتى امس
كنت راح انزف ببلوزة وبنطلون ههههههههه
-: احلفي .. اقول البسي فستان انتِ عروس
ولازم تطلعي بشكل حلو
تمتمت في نفسها .. هه هه أي عروس ذي اللي يغرد فيها من زمان .. -: اوكي طيب انت اختار لي ونشوف
اقترب من الشنطة وبدأ يبحث بها وانصدم ان كل ملابسها ساترة وبنفسه .. اجل مبيته النية ..
اخرج لها فستان خربزي ذو قصة دائرية واكمامه تصل للمرفقين ويتوسط الخصر حزام او لنقل سلسلة لؤلؤية
وطوله ميدي تقريباً -: هذا حلو .. ولو تحطي اكسسواراتك لؤلؤي يطلع جميل
ضحكت بالرغم عنها -: شكلك حاجة منتهية .. صراحة كأنك مصمم هههههههههههه
يستعرض بعضلاته -: احم احم احرجتي غرورنا
-: خبري تواضعنا مهي بغرورنا
-: سلك صديق مال انا
-: هههههههههههههههههههههههههه
ابتسم -: يلا روحي بدليها اشوفها عليك
-: طيب وانا ابي بلوزة وبنطلون
-: وانا اقولك لا
-: لكن انا ما ارتاح بالفساتين بشكل عام
-: وانا اقول مراح تلبسين الا ذا
عصبت واخذت الفستان منه بعنف ودخلت لدورات المياه ..

*

في مكان لأول مرة سنزوره وقد نهجره لفترة طويلة من الزمن
في مكان يصرخ عز ورفاهية .. في موقع استراتيجي
امامه بحيرة وخلفه جبال ..
مكان يبوح لنا بأننا لسنا في السعودية .. بل في كان كوفر " كندا"
" مترجم "

-: اسمعي انتِ قلت لك مسبقاً لن اغني مع أي مطربة ولو كانت اشهر مطربة في العالم .. اغانيّ اريدها بمفردي
.. رأى انها لم يعجبها حديثه .. سمعتي ماقلت !!
-: سيدي لكن عندما تغني مع امرآة سيكون ذلك ممتعاً
-: انتِ لايجدي معك الحديث نفعاً واخيراً اغربي عن وجهي
-: سيدي ولكن ....
-: قلت لكِ اغربي عن وجهي
خرجت مديرة أعماله والقهر يعتليها لا تعلم ما الذي يجعلها تواصل العمل مع شخص مثله غير ممتع ورغم ذلك فإنّ اعماله مشهورة وتتلقى رواجاً كبيراً في العالم العربي والغربي والمجتمعات الانجليزية والاجنبية ..
سمع طرق الباب ..
-: تفضل
-: هيه انت شوف انا مسافر السعودية انتبه لعمتك المريضة
وعيالي بـ آخذهم معي
هو يفهم العربية ولكن لسبب ما لا يستطيع التحدث بها -:
حسناً اطمئن عمتي تحت ناظري والأطفال دعهم هنا فأنا اعشقهم
ابتسم -: لا الوالد يبيهم وجيت اسلم عليك
وهالله هالله بالألبوم الجديد
-: سيروقك فهو عن زوجتك


______________________


انتهى البــــارت الأول ..

ارجو من كل قلبي انه راقكم
وما كان غثيث عليكم ..
واسأل الله ان كل ما اكتبه يكون شاهداً لي لا عليّ بـ اذنه
كفارة المجلس ..
سبحانك اللهم وبحمدك اشهد ان لا اله الا انت استغفرك واتوب اليك..







 
 

 

عرض البوم صور الجنة اجمل  

قديم 09-06-14, 09:44 AM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
محرر مجلة ليلاس

البيانات
التسجيل: Sep 2010
العضوية: 190966
المشاركات: 20,104
الجنس أنثى
معدل التقييم: تفاحة فواحة عضو مشهور للجميعتفاحة فواحة عضو مشهور للجميعتفاحة فواحة عضو مشهور للجميعتفاحة فواحة عضو مشهور للجميعتفاحة فواحة عضو مشهور للجميعتفاحة فواحة عضو مشهور للجميعتفاحة فواحة عضو مشهور للجميعتفاحة فواحة عضو مشهور للجميعتفاحة فواحة عضو مشهور للجميعتفاحة فواحة عضو مشهور للجميعتفاحة فواحة عضو مشهور للجميع
نقاط التقييم: 11911

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
تفاحة فواحة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الجنة اجمل المنتدى : القصص المهجورة والغير مكتملة
افتراضي رد: كفاني لك شوقاً ياسيدي

 

حياك الله اختي الجنة اجمل تم نقل القصة للمكان الماسب
يعطيك الف عافيه لي عوده بعد القراءة .

 
 

 

عرض البوم صور تفاحة فواحة  
قديم 10-06-14, 02:57 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Jun 2014
العضوية: 267817
المشاركات: 4
الجنس أنثى
معدل التقييم: الجنة اجمل عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 15

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
الجنة اجمل غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الجنة اجمل المنتدى : القصص المهجورة والغير مكتملة
افتراضي رد: كفاني لك شوقاً ياسيدي

 

اقتباس :-   المشاركة الأصلية كتبت بواسطة تفاحة فواحة مشاهدة المشاركة
   حياك الله اختي الجنة اجمل تم نقل القصة للمكان الماسب
يعطيك الف عافيه لي عوده بعد القراءة .


بنتظارك يا الغالية ..

 
 

 

عرض البوم صور الجنة اجمل  
قديم 10-06-14, 03:04 PM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Jun 2014
العضوية: 267817
المشاركات: 4
الجنس أنثى
معدل التقييم: الجنة اجمل عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 15

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
الجنة اجمل غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الجنة اجمل المنتدى : القصص المهجورة والغير مكتملة
افتراضي رد: كفاني لك شوقاً ياسيدي

 



بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



ملاحظة مهمة جداً جداً / البارتات الأولانية نظراً لطولها الممل في الدفتر قسمته بالوورد كل بارت راح يصير بارتين فلا تتعجبوا ان الخاطرة راح تتكرر في بارتين ورى بعض لأنهم مكملين بعض
واتمنى تتفهمون هـ الشيء ..


ومواعيد نزول البارتات بـ اذن الله كل سبت وثلاثاء
فـ اعذروني اني مراح ارسل لكم روابط >> فيس منحرج




اترككم الآن مع هذا البارت " قراءة ممتعة "


البارت الثاني


احـــس بالـضـيـقـه بــــدت تحـتـويـنـي=واشوفهـا كـل يـوم مـن زود فــى زود

واخــاف مــن مـاضـى قـديــم يجـيـنـي=ويميل حضى ويصبح الدرب مسدود

واصـيــر ضــايــع والامــــل مقتـفـيـنـي=واصـيـر ادق الـبـاب والـبــاب مـــردود

واذا فـتــحــت الــبـــاب زت الـونـيــنــي=تـقـول مـطـعـون بخـنـجـر ومـضـهـود

مـالـى جــدا يـاكــود صـفــق اليـديـنـي=ورجـوا خـيـال صــار مـاهـو بمـوجـود

احـيـانـا اهـونـهــا واخــــاف تـحـديـنـي=وغيرى يقول افرح ترا العمـر محـدود

محتـار مـدرى كيـف ابقضـى سنينـي=لاالوقت طايعنى واخاف الـف منقـود

يالله يـــــا ربـــــى عــســـاك تـهـديــنــي=واعوذبـك مـن شـر حاسـد ومحـسـود

سجـدت لــك خــوف ومهـابـه وديـنـي=سـجـدت لـــك يـــارب يـاخـيـر مـعـبـود

~ سعد بن حسين قاسم ~


__________________





سمع طرق الباب ..
-: تفضل
-: هيه انت شوف انا مسافر السعودية انتبه لعمتك المريضة
وعيالي بـ آخذهم معي
هو يفهم العربية ولكن لسبب ما لا يستطيع التحدث بها -:
حسناً اطمئن عمتي تحت ناظري والأطفال دعهم هنا فأنا اعشقهم
ابتسم -: لا الوالد يبيهم وجيت اسلم عليك
وهالله هالله بالألبوم الجديد
-: سيروقك فهو عن زوجتك




*






نظر إليها نظرة خاطفة لكنها لم تنتبه له ابداً .. فهو مرتدي نظارة
سوداء تحجب عينيه عنها ..
وهي الأخرى تبحر في خيالها الواسع لعلها تجد طرف خيط لحياتها السابقة
..جواد عندما رآها لا تتحدث ابداً تنحنح قائلاً -: الحين كذا حجابك ؟
-: ...............
نظر إليها بطرف عينه -: الجازي انتِ معي !
انتبهت لصوته فنجت من دوامة سرحانها المرهق وقالت بفزع -: نعم
-: لا ابد سلامتك .. بس اسألك الحين انتِ مرتاحة وكذا حجابك
عقدت حاجبيها خلف الغطاء -: امممم عادي مابه خلاف
-: بس الرمية احياناً تكون شفافة وبعض الاحيان تطير
مع الهوا يعني ماينفع ..
بدأت ملامحها تلين -: طيب والسواة
وكأنه أخترع الذرة -: عادي مثل باقي البنات البسي
نقاب وغطي عيونك بالشيلة..
صمتت لتفكر .. جواد ايضاّ صمت عندما رآى بأنها فضلت الصمت موقفاً لها .. ودام الطريق في صمت دامس
-: احححم وصلنا
اوقف سيارته امام منزله او لنقل فلته وفتح الباب من جهته وكان سينزل ولكن لف بسرعة -: لحظة جزاوي انا بفتح لك الباب خليك
ونزل بسرعة واتجه لباب الجازي وفتح لها الباب ببتسامة -:
عروس لازم ندلعك .. ثم غمز
ابتسمت من خلف الغطاء والحمرة تعتليها .. رغم انها لم تذق هذه الكلمة ولكنها تنحرج منها ولاسيما ان كانت على لسان جواد بالذات ..
نزلت من الباب وتشعر بأنها اميرة وبدأت تمشي رويداً رويداً
-.. يوه فشيلة امشي واترك جواد
جواد من خلفها -: وش فيك توقفتي يلا دخلنا
ومد لها يده .. قدامهم زوجك هاااه عاد لاتفشلينا
همست -: ان شاء الله
ومسكت يده وشدتها بقوة وهي متوترة جداً .. وصلا الباب
-: احـم احم يا ولـــــــد درب .. طريــــــــــــق ..
ام جواد جاءت مسرعة الخُطا ومعها مبخرة العود -:
اللللااا الللااااا لللااا لااااوووي
-: اكشفي مافي احد
ابعدت الغطاء وماشعرت الا بحضن قوي من ام جواد تبارك لها وتسمي عليها من عين كل حسود ..
جواد ابتسم وتقدم لأمه وقبلها على رأسها ويديها -: هاه يمه كيف البيت بدوني عساه شين
سمع صوت رجولي من خلفه -: الا قول الليلة كلها تمت تبكي تقل عزا ولا ورعها ضايع
ضحك -: افااا يمه لهدرجة .. وبصوت واطي .. انتِ خكرية
شهقت -: وش قلة الحيا هذي .. سمعت يابو جواد وش قال
اقترب منهم -: ليه وش قـ .. لا ماشاء الله تبارك الله ذي بنيتنا
الجازي لا اله الا الله ووفقتم بـ اختيارها
انحرجت ووجهها انصبغ بلون الحمرة .. جواد لمها من كتوفها -:
يبه حدك ترا اخليها تتحجب منك .. لا تتغزل
-: هههههههههههههه يقطع ابليسك انا الحين عمها بمثابة ابـ ...
سكت بحرج ولكي يتلافى ماقال .. الا عيب مادخلتوا عروستنا داخل ترتاح ..
الجازي نبيهه وعلمت ماكان سيقول ابتسمت ابتاسمة تصارع مابداخلها من آلم .. اما عند باب الصالة تطل منه ثلاث اعين
تضمر الشر الاجرامي ومتوعدة لهذه العروس التي ستصبح ضحية لهن >> هذا ماتقوله تلك العيون .. !
.. سحبت الجازي -: تعالي يمه الصالة والمجلس حيل نسوان وبنات بتستانسين .. وانت جواد " بقهر " اذلف مع ابوك في معازيم رجال
يكتم ضحكته -: ليه عزمتوا مايحتاج ..
تجاهلته وذهبت مع الجازي للداخل
يقلد حديثها عندما تقول " هاو " -: هاااو شفيها !..
-: حد قالك تقولها خكرية ياقليل الحيا
-: يبه شدعوة امزح .. الا انت قولي منو فيه
-: منو يعني يافهيم خوالك وعمامك وعيالهم ..
-: اهاا يعني باقي القبيلة سحبتو عليهم ههههههههههههههه





*






داخل بالصالة ..

الجازي يتلبسها توتر فضيع وتحاول جمع ثقتها محاولة في الكلام
ولكنه كله يتبخر عندما ترفع عينيها إلى الجالسات بالصالة ..
-: اقول انتِ يانجمة المكان
رفعت بصرها اليها .. صدق قليلة حيا .. وبجرأة وحدة غريبتين -: تكلميني ...
-: لا اكلم الجدار اللي وراك .. اكيد انتِ
-: الجوهرة !!؟ عيب وش ذا اللسان
-: عبير لاتسوين يعنني العاقلة .. ترا جد استفزتني
-: الجوهرة ترا بعلم عليم امك وش تبين البنت تقول عنّا
.. ولفت للجازي .. اعتذر لك بالنيابة عنها هي المشكلة طولها طول بعير والعقل عقل حمير ..
ضحكت -: هههههههههههه لا ابد عادي بس حلو
هالمثل من وين جبتيه
عبير قامت وجلست بجانب الجازي -: من مخيخي
الجوهرة بغرور -: وبعدين من انتِ علشان تقولين عني اعتذار مزور .. مايحصل لي شرف اعتذر من هـ الامثال .. وبسخرية
بنت ملجأ هه هه .. وقامت
عبير شهقت من وقاحة الجوهرة ولفت على الجازي المرتسمة على شفتيها ابتسامة هادئة وكأن كلام الجوهرة لم يحرك بها شيء -: الجازي معـ ..
-: آآش حبيبتي صار خير
ألمار الواضعة رجلها اليمنى على رجلها اليسرى وتفرقع العلك بصوت عالي -: اقول .. ونظرت للجازي .. عدساتك
هذي من وين شاريتها
بغرابة -: عدسات !! أي عدسات
ألمار وتريد جرح الجازي بأي حال من الأحوال -: عدسات عيونك
شكلها سو كيوت .. انا لقيت منها في بقشان شريتيه من هناك صح !
-: لا حبيبتي هذي عيوني كذا
عبير لفت عليها -: اوووما عيونك
مسكت عينيها -: ايه .. وضحكت .. طيب قولوا ماشاء الله
.. بمزاح .. اخاف تنظلوني
هللت -: لا اله الا الله ماشاء الله تبارك الله
-: وييييه قطيعه مالت رغم اني عارفة انك تكذبي .. وقامت
بفشلة لفت -: معـ...
-: آشش صار خير
-: بس
-: قلت صار خير
-: طيب آ..
ضحكت -: لا حول قلنا صار خير
-: ok حصل خير حصل خير " وبخجل " الا ممكن
نصير صديقات
شعرت بـ ارتياح لهذه الفتاة -: اكيد ولو
قطع عليهما اصحاب تلك العيون الثلاث وصافين صفًّا امامها
ينظرون لها بتفحص ..
العيون الاولى -: ليه اخذتي جواد
العيون الثانية بفيس حزين -: ذالحين يعقل !!
العيون الثالثة -: ادري بيتركنا اصلاً
وتبادلن النظرات لبعضهن بقلق ..
دخلت ام سطام وهذه عمة جواد -: هئئئئئ انتو وش تسوون هنيا
تبون تقضون ع البنية وبعدها ما راحت شهر عسلها ..
ودخلت بعدها ام عمار وصكت وجهها -: وااه خزياه ..
ثم دخلت ام جواد -: هيه انتو يا مجانين تركوا مرة وليدي
الجودي بقهر وهي تنظر للجازي -: وحد قالها
تسرق رئيس العصابة
الجوري -: انا مو قاهرني الا انه الحين بيعقل
مجدلين -: يعني مافي امل اكشنات كما في السابق..
شيلاء صرخت -: انتو بنات !! عز الله مستقبلكم طار ..
اقول اهجدن..
ام سطام تحادث ابنتها -: الجودي قسماً بالله اذا مادخلتي اسبوع كامل مافي طلعة من البيت
الجودي هذي الطلعات عندها عششق -: هااااه يمه على امرك انا كم لي ام بهـ الدنيا اكيد وحدة وتسوى كل الخلايق ..
تنهدت -: اجل داخل يلا
-: شلون ادخل وانصافي الأخرى في الفضاء تسبح
مجدلين بضحكة شر -: اذلفي انتِ وجور وانا عندي تحقيق شخصي مع الآنسة " وتشير الى الجازي بنظراتها الحادة " نيااااهههاهااا
الجازي عندما استوعبت ماحدث انفجرت ضحك -: هههههههههههههههههههههههههههههههههه
الجوري -: افاا ماخفتي منا
الجازي وتحاول ان تصمت وهي تمسح دمعاتها -: قسم انكم نكته
الأمهات شعرن بـ " فشيلة " وكل ام من امهات الثلاتي ...
ام جهاد -: مجيد اسبوع كامل مافيه مطاعم ولا اكل داخل البيت وتاكلي خبز يابس وطحينية وزيتون ..
مجدلين شارفت على البكاء فالأكل عندها عششق -: لا لا يمه ابوس ايدك لا ..
-: اجل اذلفي ..
مجدلين ذهبت وهي تتحلطم ..
ام الجوري -: وانتِ اسبوع كامل لاب مافي .. والكاميرا مسحوبة منك .. وتلفزيون بح .. والنت مفصول ووش بعد
الجوري شهقت -: خافي الله يامرة عز الله مستقبلي ضاع
خبطتها بجنبها -: قليلة حيا ضفي وجهك يلا ..
-: لحظة .. شكل زوجة الرئيس طيوبة ابي اتعرف عليها >> تتميلح
بتهديد-: طيب طيب ان ماصار اسبوع كامل ..
لم تكمل تهديدها بسبب ان الجوري طارت للداخل فهذه الأجهزة
لديها عشق أيّن كانت ..
ام سطام رفعت حاجبها للجودي -: وانت علامك مالحقتيهم
قالت وهي ماسكة خصرها وتهز رجلها بقلق -: منتظرة تهديدك
ام سطام لفت خلفها وجدت علبة العود وحذفتها عليها لكن الجودي
كانت اسرع من ذلك وذلفت للداخل
الجازي كانت " فاطسة" ضحك عليها .. والأمهات بفشيلة يتهامسن
.. وااااه خزياه فضحونا
ام جواد تكلمت بصوت عالٍ -: عبير .. شيلاء خذوا الجازي المجلس وعرفوها على الباقي
عبير نهضت -: على امرك خالتي " ولفت للجازي " يلا دخلنا داخل
بهمس خجول -: منو فيه .. فيه بنات واجد ؟
شيلاء التي كانت بجانبها مسكت يدها بحنيه -: حبيبتي ليه متردده
اذا قصدك على الموقف اللي صار .. فـ انتِ تجنبي الجوهرة وألمار لأنهن قليلات حيا .. وترا .. ولا اقولك قربي اذنك
قربت اذنها عن طيب نية
شيلاء قرصتها بمرح لتجعل الجازي تصرخ .. وعبيبر اسرعت لتغلق فم الجازي بيديها حتى لاينفضحن
دخلت الجدة مستندة على صالحة -: هاااو علامكن تتحرشن بالبنية
الأمهات التفتن بـ استغراب وشفن عبير وشيلاء محاصرات الجازي ولم يكن هناك مجال للسؤال لأن عبير وشيلاء اخذن الجازي وركضن للمجلس ..
صرخت صالحة بعدم استيعاب - : واااااااو ذي العروس صح .. ونااااااااسة .. وتركت الجدة المستندة عليها وركضت للداخل
اما الجدة فوقعت على الأرض من غير سابق انذار -: ياجعلك الصلاح يابنيتي علامك هجيتي .. وش بلاك !
آآآخخ ياظهري آآآآخخخ
جاءت ام سطام ركضاً -: يممه ! .. وحاولت ان تسندها عليها ..
عساك بخير يمه
رفعت الجدة رأسها لتتفاجأ بأن جميع الأمهات ملتفات حولها ..
ام جواد نزلت لمستواها -: سلامتك يمه صاير لك شيء
ام جهاد بفزع -: يا الغالية عسا ماصابك ضر
ام سطام -: صويلح التبن شغلها معي
أم ايمن وأم سطام اسندنها ونهضن بها لم يجعلن الجدة تتحدث حتى
وكل لحظة يربتون على كتفها .. وعسا ماشر وعسا ماضر وان شاء الله ماصابك وجع ..
الجدة ( بهية ) عندما جلست على الكنبة -: كاااافي ذالحين انتن حريم سنعات؟! .. وش هالهذرة اللي ماتخلص .. انا زينة الحمدلله
وصالحة بنيتي ماسوت شيء غلط بس شكلها اندفعت يوم ناظرت ذيك البنية .. الا منو ذيك .. منو بنته !
بهدوء -: ذيك العروس مسرع نسيتيها يمه ..
-: ياحليلها بس شسوي صرت انسى هالايام واجد كان يجيني هالمرض الزهِيمر مدري شسمه ..
ام الجوري -: لا يمه مابك سوء بس ضغوطات شوي تنسي الواحد
ام عمار -: بعد كبر السن يمه له دور
ضحكت -: يابنياتي انا خرفت يالله ان ترحمنا ياارب حسن الخاتمة
ام ايمن خافت -: يمه لا تقولين كذا عسا يومنا قبل يومك
واكملن سواليفهن على هذا الموال ..

- اما داخل المجــــلس -

الجوهرة تهز رجلها بقلق ونظرت للجازي بترفع -: احم الحين ابي اعرف ليه جايه وراي
- نظرت لها ببتسامة ولفت ..
ألمار لـ الجوهرة -: الحين مغرورة على جمال ولا مال ياحظي
-: مادري هي وذي العدسات الرمادية بنت الملجأ ..
وكان هذا كله نجوى فيما بينهما ..

ام رهف بـ اعجاب وهذه يكون زوجها اخو حصة " ام جواد " -:
ماشاء الله الجازي تدرسين أي صف
الجازي ابتلشت ولكن صالحة انقذتها -: احم هي بالجامعة
مثل البنات ..
-: ماشاء الله مبين صغيرة ع الزواج .. ياالله .. الله يسعدكم ياقلبي
ببتسامة -: لا عادي في بنات يتزوجن بالابتدائي بعد ..
آمين وياك ياخالة ..
-: صدقتي امي تزوجت وهي بنت تسع سنين .. وانا تزوجت بالمتوسط بس هذاني عايشة الحمدلله .. وبلاش
من خاله وناديني نادية ..
-: ماشاء الله .. ok ولا يهمك .. طيب هذي منو " واشارت على امرآة تكلم بالجوال "
نادية ابتسمت -: عاد هذي خليها على يم ذي
ياستي تكلم قيس بن الملوح ..
عقدت حاجبيها ....
شيلاء ضحكت -: هذي اسمها سملي زوجة حاتم خال جواد
ومتزوجة لها سنتين واللي يشوفها
ماشاء الله يقول توها بشهر العسل
الجازي انحرجت من جراءة شيلاء واكتفت بهز رأسها ..
عبير -: طيب الحين نعتذر منكم بناخذ الجازي على يم عاد هي بعمرنا وصديقتنا ..
نادية ضحكت -: تهنوا فيها .. وحملت ولدها رائد بين ذراعيها
وعندما خرجت من المجلس صادفت ام جواد -: معليش حصة ياوخيتي ابي غرفة فاضية ارضع الصبي
-: تعالي معي غرفة المعيشة ..






*






نظر إليه وهو متوعد له بتلك النظرات وضربه على فخذه -: وحيا الله عريسنا ..
-: اولاً ابي افهم يدك من وشي مصنوعه وثانياً كم مرة قلت هالثلاث كلمات ..
حاتم -: هههههههههههههه يدي مصنوعة من ماي وطين
وكم مرة اتوقع ..وهو يعد على اصابع يديه .. 1..2..3..3..4..5..6..7..8..9..10
وبحث عن اصابع زائدة لكن للأسف اصابع اليدين 10
يااااربي وش السواة انا قلت اكثر من
عشر مرات واصابعي خلصت
فطس ضحك -: الا باقي اصابع رجلينك يارجل ..
حاتم اخفض نفسه ليعد رجليه ولكن ما اوقفه وسادة كنبه من عمار -: ياشيخ معقولة انت بغل ولا ثور .. ياخي
استحى على وجهك شوي
لف عليه -: وانت وش دخلك ياشيخ عادي المجلس مافيه غريب
رحيمي .. واباءكم وجدكم ..
واخوي وصلى الله وبارك على نبينا محمد
الجميع -: اللهم صلِّ وسلم عليه
حاتم لف على جواد بغبن يهمس له -: يا المقرود ليه
ازعجتني وانا اكلم ..
رد له بمثل همسه -: وانا شدراني انك تكلم الاحم احم
-: اقول يا بابا الحين بتزعجني .. انا بعد بزعجك عاد انت بعد صار معك الاحم احم " وغمز"
جواد خبطه بمزح ..
سطام -: انتو علامكم تتساسرون
-: هلا والله بأبو الأربع ..
ضحك -: يا هلا والله بأبو الوحدة وعقبال الثانية والثالثة والرابعة
شهق -: ياعم مقرن اشهد على وليدك يبي يخربني من الحين
بضحكة -: افااا ياسطام خلّ الولد يتهنى بعدين خربه براحتك
سلطان -: عاد انا ارحموني ابي اتزوج
لو عاشرة ماتفرق اهم شيء اتزوج ..
الجد -: شف قليل الخاتمة ابن اللذينا وش يقول
-: ههههههههههههه لا امزح يبه خلاص هوّنت وسحبت كلامي
ابو عمار -: انت يوم تعقل حنا نزوجك
-: لا والله وجواد بعده اهبل ولا على راسه ريشة لا قدر الله
طق صدره -: لا احم احم انا غير ياحبيبي
ابو ايمن -: وش اللي غير عنه
بمزاح -: انا كنت بعنس اذا ماتزوجت
لم يشعر الا بفنجال القهوة الفارغ يحذف ناحيته من ابيه ولكنه تفاداها .. واكلموا حديثهم على هذا النحو ..
الا ان والد جواد اتاه اتصال من زوجته وبعد ما اقفل هاتفه نهض -: حيااااكم تفضلوا الغذاء ...






*







ابتسمت عبير وهي تكمل -: بس شكلك
ما استوعبتي ولاشيء من شيلاء
عقدت حاجبيها -: نص نص
-: افا تحشون علي
قالتا الاثنتان -: حاشاك من يقوله
-: ايه علبالي بعد
عبير -: اسمعي .. شفتي ذيك ام جلابية بيج واحمر .. هذيك امي واسمها فاطمة .. واكبر عيالها سطام عاد ذا نكته متزوج اربع حريم والرابعة توها عروس وعنده بنوته يالباها .. المهم وبعده سلطان الخبل من ثم انا من ثم صويلح ..
صالحة من بعيد -: من ذكر اسمي ..
ارخت صوتها -: اعوذ بالله ذي شلون سمعت .. ورفعت صوتها
لا حبيبتي بس اعرفها العايلة الكريمة
صالحة ونظرها على لجين -: ايه بعد اشوى
لفت للجازي واردفت قائلة -: ايه وبعد صويلح الجودي وبعدها حمودي اخر العنقود دلوع الماما طبعاً
اتسعت ابتسامتها -: ماشاء الله .. الله يخليهم لكم .. اشارت بعينيها
طيب وصاحبة الجلابية الزيتي والذهبي
-: سلمك الله ذيك تصير خالة ميادة زوجة عمي ام المصون ذي
-: احم احم دامها عايلتنا انا بعرفك
.. 2 بصوت واحد -: لا يرحم امك لااا
برطمت -: مالت خلاص بكون مستمعة افضل
-: برافو يا امورة ..
ضحكت -: طيب كملي حزرتك
-: ايه جهاد ولدها العود تقريباً اصغر من رجلك بسنة وبعده ذي المصون ثم بعدهم عامر وبعده مجدلين المطفوقة ..
وذيك صاحبة الجلابية البيج عمتي فايزة اكبر عيالها ايمن وبناتها الجوهرة وألمار ..
شيلاء كشرت .. والجازي عقدت حاجبيها -: بس مبين امهم طيبة ..
بسخرية -: طيبة هه هه بس انها .. لم تشعر الا بطراخ على كتفها .. لتقول عبير بضحكة ترقيعية وتصريفية -: ههه هههه ههه ههه اصلاً شيلاء ماقصدها شيء بس
تحب تنكت واجد صح شيول ..
بغباء -: لا ماكنت انكت بس كنت بقول انـ..
حست بضربة على رأسها وضحكت ببلاهه لتردف ....
انا قصدي انها احسن من عيالها بكثير صح عبير
-: yes yes ofcourse
ابتسمت .. وبخاطرها - غريب امرهم وش فيهم " ضحكت بسخرية " والله ما الغريب الا انتِ حتى عمرك منتي عارفة كم !
قطعت حديث افكارها لتسمع بقية حديث عبير عن عوائلهم ..
-: وهذيك ام جلابية عنابي مشجرة تكون ام عمار طبعاً هي خالة دعاء .. حنا ننادي زوجات اعمامنا خالة احتراماً لهم ..
وبنتها لجين ذيك البنت الساكتة اللي جالسة قريب من صالحة
-: ايه المعقدة
-: الله هداك ياشيلاء وانتِ بعد مثلهم .. والله انها طيوبة حيلات
-: بس هي غريبة اطوار وبعض الاحيان
احس وقسم فيها مس اعوذ بالله
... مسكت رأسها بألم وكأنه مر عليها طيف ساخر وناس كثير حولها ينعتونها بلقب غريبة الأطوار .. -: آآآآآآآآآه رآسي
-: وش فيك ياقلبي شكلك ماتحملتي تستوعبين ترا ادري عايلتنا كبيرة شسوي عاد ذا زيادة الانتاج
عبير خبطت شيلاء -: آوش انتِ بعد .. واخذت ماء من الطاولة ومدته للجازي ... تفضلي
اخذته بيدٍ ترتجف وسمت بالله لتشربه دفعة واحدة ...
عبير + شيلاء -: صحة
ابتسمت -: على قلبكم
-: هاه نكمل ولا ...
-: ايه
-: اصلاً بس بقى عايلة عمتي فوزية طبعاً ذي اقل عايلة
ماشاء الله بنتها البكر الجوري وبعدها فهودة الورع وبس
اما بخصوص نادية انا ما اعرفهم زين لأن مانلتقي الا بالمناسبات واندري انه بنتها البكر رهف لأنهم ينادونها بها وولدها رائد لأنه دايم معها .. وسلمى ادري انها متزوجة من سنتين وربي مارزقها الولد
-: شوفي اذا تبين تثقفين اكثر اسألي رجلك هو اخبر بذلك
-: لا ابد عادي ماني ملقوفة
شيلاء -: اوووووما
~ قطع احاديثهن دخول ام جواد وإخبارهن بأن الغذاء جاهز ويتفضلن ~






*





يــــوم جــــــديـــــــد


فتحت شنطة امتعتها بكسل وعينيها تنتقل في جميع انحاء الغرفة
فقد كانت الغرفة تصرخ روقان واريحية ثم نقلت نظرها الى تلك الساعة المعقلة في الحائط كانت دائرية الشكل محاطة بإطار مزخرف.. تشير إلى انّ الساعة العاشرة والنصف صباحاَ
والقت نظرة خاطفة على الممدد بالسرير وواضع يديه خلف مؤخرة رأسه ومغمض عينيه وكأنما هو في انسجام عميق ..
ابتسمت .. واكملت ماتقوم به في شنطتها من عبث لتخرج لها لباس ترتديه فاليوم في فترة الظهيرة سيخرجان من الفندق
ويذهبان إلى منزل جواد ..
على ذكر اسم جواد ما رآيكم بأن نرى هل هو في غفوة نائم
ام هو مسترخي فقط ...
جواد لا لم يكن نائماً ولم يكن مسترخياً بل كان في صراع ذاتي
وحديث نفسي ..
- اوووف طيب الحين وش قلنا ... اممم بس انا اذا نفذت اللي قالته
راح اهجرها والهجر معصية .. الا بعدين في احد يمتنع ويعرض عن الحلال ..ياااارب ساعدني
ايه لقيت فكرة انا راح ابتدي معها خطوة خطوة علشان ربي يرضى عنا واذا مافي راح اطلقها واتزوج واعيش حياتي .. " عارضته نفسه بقوة " .. شلون ياجواد تطلقها والطلاق مابعده الا الشتات
تنهد في داخله .. مي حالة ذي ياتبقى على ذمتي بنت يا اطلقها!!! .. لازم نكون واقعيين شوي لو طلقتها المجتمع والقبيلة وش راح يقولون.. بعدين انا وش لي بنظرتهم .. عادي تخالف افكار وعادات وصلى الله وبارك على نبينا محمد ..
همست له نفسه بفكرة راقت له ... طيب ليه ماتخليها على ذمتك نبل وشهامة منك وحاول انك ماتنفتن فيها وتنسى انها زوجتك ..
دعونا الآن نترك اخينا في الله يكمل حواره الطويل بينه وبين نفسه
ونذهب إلى مكان آخر ..






*







في فلة بسيطة وربما انها واسعه ولكن لاتكلف فيها ...
جلست العائلة ناقصة الأفراد ككل مرة ..
-: بس ما يصير يادعاء كم صاير لنا على هالحال
مدت له فنجال القهوة -: يابو عمار شنسوي
ذي حال بنيتك وانت عارف
-: شوفوا حاجة من ثنتين يانوديها لطبيب نفساني
ياشيخ يقرأ عليها ..
بهدوء -: لايبه مايحتاج لا ذا ولاذا .. بنتك عندها عقدة وانت اخبر
نهض .. عن اذنكم بروح اغتسل ..
ابو عمار تنهد ليقول هو وزوجته -: اذنك معك ..
-: لا تشيل هم ياناصر اهم شيء بني جلدتها متقبلتهن
-: يا ام عمار انتِ ماتشوفين حتى بنات اخواني ماتجلس معهن
واتحدى بعد بنات اخوانك تجلس معهن ..
زفرت -: الله كريم .. الله كريم .. الا يلا قم البس قميصك
ذالحين خلص اذان الغسل .. وبعد اطيبك .. اميمتي بهية اعطتني طيب يهببل ..
ابتسم -: الله يخليها لنا هالغالية .. يالله قايم يابعدهم كلهم
دعاء نهضت بـ احراج خشية الا يسمع احد من عيالها
لتذهب قبله لغرفتهما ..

*


خرج من دورة المياه وهو يصلح الكبك في كمه .. تفاجأ
بأن الجازي قادمة نحوه بـ المبخرة استغرب وضحك بداخله ..
من وين لها هذي اكيد من امي ماتقصرين والله يا ام جواد
وخاطبها قائلاً بالمصرية -: له له له له إدي الحلاوة
كلها ياستي .. إده القمال كله
اتسعت ابتسامتها -: فاجأتك صح
اقترب من رائحة البخور ولوح بالدخان عليه -: ايه الا من وين لك
بـ احراج -: من خالتي حصة .. احم يعني اعطتني نصايح وكذا
جد حسيتها حنونة .. طأطأت رأسها .. يابختك عليها
رفع ذقنها بإصبعه -: امي هي اجمل واعظم نساء العالم .. واتمناك تصيرين مثلها ..
بخجل لقربها من جواد هزت رأسها -: ان شاء الله .. وتنحنحت
يلا الحق ع الخطبة ..
قبلها بسرعة خاطفة على " خشمها " وفرّ هارباً لكي لاتوبخه
زفر وتمتم بداخله .. هذه آخر قبلة في حياتنا !


________________



انتهى ....


آمل بأنه قد ناسب ذائقتكم
ملاحظاتكم الراقية .. ونقدكم البناء سبب في تفوقنا بعد الله ..
لا اله الا انت سبحانك اني كنت من الظالمين
كفارة المجلس .. سبحانك اللهم وبحمدك اشهد ان لا اله الا انت استغفرك واتوب إليك ..







 
 

 

عرض البوم صور الجنة اجمل  
قديم 13-06-14, 09:07 PM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Feb 2014
العضوية: 264904
المشاركات: 18
الجنس أنثى
معدل التقييم: انسام الورود عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 18

االدولة
البلدJordan
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
انسام الورود غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الجنة اجمل المنتدى : القصص المهجورة والغير مكتملة
افتراضي رد: كفاني لك شوقاً ياسيدي

 

&&&&&&&^_^ «« ^_^&&&&&&&&&&&&

 
 

 

عرض البوم صور انسام الورود  
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
بقلمي, ياسيدي, شوقاً, كفاني
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المهجورة والغير مكتملة
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 04:37 PM.


مجلة الاميرات  | اية الكرسي mp3  | القران الكريم mp3  | الرقية الشرعية mp3  | شات جوال  | شات قلب 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية