لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com






العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > قصص من وحي قلم الاعضاء > القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack (3) أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-10-12, 03:13 AM   المشاركة رقم: 126
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Oct 2008
العضوية: 102007
المشاركات: 1,237
الجنس أنثى
معدل التقييم: وردة الزيزفون عضو جوهرة التقييموردة الزيزفون عضو جوهرة التقييموردة الزيزفون عضو جوهرة التقييموردة الزيزفون عضو جوهرة التقييموردة الزيزفون عضو جوهرة التقييموردة الزيزفون عضو جوهرة التقييموردة الزيزفون عضو جوهرة التقييموردة الزيزفون عضو جوهرة التقييموردة الزيزفون عضو جوهرة التقييموردة الزيزفون عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1356

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
وردة الزيزفون غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ضمني بين الاهداب المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي رد: ثرثرة أرواح متوجعه

 

صباح نسمات الصبح المنعشة ......يعطيك الف عافية ضمضم على الثرثرة الرائعة والممتعة مثل ماتعودنا ....انا قايلة انو في صدمات ومواجع لسى جاية بالطريق وهذه الصدمة زواج ابوقايد ......وردود بعض المبدعات لخبطت فكري واشغلتني بصراحة ....وخوفتني بعد


دانة وماهر

كلام اختي البتول انو ماهر يكون متزوج بالسر وانو يقضي اغلب وقته عندها .......والاتصال الي حتى انا لفت انتباهي ابتسامة ماهر وعدم رده على المتصل بحظور الجموح .......لو واحد من ربعه كان بيرد عادي ....اتمنى هالشي يكون مجرد تخمين مااتمنى لدانة تعيش نفس تجربة الثريا وامها .......خصوصا انو شخصية الدانة حساسة بزيادة ....راح تنهار وبقوة لو فعلا ماهر بحياته انثى ثانية .......واكيد بتنسب سبب الزواج للعلة الي فيها وراح يزيد انعدام الثقة عندها ماراح تقدر تكون مثل الثريا او نجد .....

هي متأملة بالحمل الي تنتظره من زمان ماادري هل لانها حابة الامومة وخصوصا اذا كان ابوه شخص تعشقه ...او لانها خايفة تعاني من نقص ثاني على حسب تفكيرها وهو صعوبة الانجاب .......يمكن بهالحمل تتعدل نفسيتها

مع انها ماتقدر تحط ببالها انو هالطفل هو الي بيحبب ماهر فيها ولا بيكون رابط قوي والدليل اختها ثريا ولدها ماكان درع حامي لها من زواج فهد او طلاقها ... بس لو هالمرة فعلا كانت حامل هل هالخبر بيرضي ماهر ولا بيخربط كل حساباته وانو ينتظر الفرصة للخلاص منها

وكلام ماهر متناقض كيف كان يبغي هالزواج حتى لو خطبها الاف المرات بينما الحين يدور فرصة الطلاق يعني قبل الزواج ضميره موجعه والحين خلاص اصلا هو لو طلقها الحين بيزيد ذنبه لانو بيذبحها اكثر من قبل لانها تعشقه وقلبها تعلق فيه كيف ببساطة يكمل جروحها ........عندي احساس قوي انو ماهر بيقدم على شي قوي يحطم دانة وبيتذكر فيه كلام الجموح له .......ودانة بتنقلب انثى ثانية مثل الي كان يتمناها ماهر لكنها ماراح تعجبه وبيندم على قتله لدانة القديمة .......الي بيتمنى رجوعها لكن بيفوت الوقت خلاص مامنه رجعه

سرعة ماهر الي للان مستمر فيها اعتقد هي الي تسببت لدانة بعلتها ....ماتاب عن اغلاطه .....تذكرت حادثة صارت عندنا يوم الاربعاء قدام وحدة من مدارس الابتدائي .......كانو اربع طالبات فيهم الخوات وبنات عم واقفات ينتظرون سايقهم عندرصيف المدرسة وتجيهم سيارة طايرة من مراهق بالثانوي ويطير الاربع بنات ابسط حالة فيهم كسور ورضوض واصعب حالة وجعت قلبي لما زوجي خبرني عنها وهو انو الطفلة فقدت رجلها ياعمري عليها بنت مازالت طفلة تفقد طرف من اطرافها ويضيع مستقبلها بسبب تهور مراهق جدا تألمت لوضع البنت مااتخيل صدمتها وخصوصا كلنا نعرف انو الاطفال حركيين ....الله يعينها ويعين اهلها ...
يعني يمكن دانة تكون بعمر هالبنت وصار لها الي صار بس والله حالتها اهون من حال هالطفلة على الاقل هي تمشي على رجولها بس هذيك خلاص الرجل بترت ....بس هل يتعظو الشباب هل الاباء قبل يسلمو عيالهم مفتاح سيارة يكونو اكيدين من حرص ولدهم على ارواح الغير ؟؟؟


حاتم والثريا

وجود هالثرثرة عند الثريا ماجات من فراغ وهي الحين بنت امور غير صحيحة من خلال كم سطر قرتهم بعشوائية وصار عندها فضول انها تتعرف على بداية هالثرثرة ........اعتقد انو حاتم بيذكر شي او حادثة جمعته مع الثريا ايام الطفولة وهالشي مايعرفه الا هي وحاتم ......وراح يزيد تأكدها اذا تتبعت كل خطوات الثرثرة بتمعن ....متأكدة انو لهالرواية اثر بحياة الثريا المستقبلية والا ليش صارت عندها في هالوقت وليش تقراها وهي ماتحب هالاشياء

اما حاتم ياترى ايش الي بيخليه يستنفر ويتحرك ........اكيد في سبب بيخليه يطلع مع قوقعته ويمتلك الثريا بعد ماصارت الفرصة متاحة له ........بالاول كان بعيد لما طارت من ايده بس الحين هو موجود وقريب بعد ....حتى لو مافي خطاب لثريا الى متى بينتظر ....هل ممكن امه وابوه بعد زواج قايد يضغطو عليه واذا حس انو ممكن ينجبر على انثى مايبغيها راح يعلن رغبته في بنت عمه ........ننتظر ونشوف

اما الثريا محتاجة بس لذهن صافي وتفكير هادئ علشان تتخذ قرار صحيح .......هي فشلت مرة واكيد ماتبغي تفشل مرة ثانية .....لذلك لازم تفكر بكل الامور الواردة في موضوع مصيري مثل موضوع زواجها ....وفعلا مومهم بس مواصفات ابو سلمان الي عرفتها لابد تحط ببالها انو زوج لثانية غيرها يعني هي بتشارك غيرها هل هالشي يرضيها ويريحها هل هالشي مقبول عندها .........وايضا تحط ببالها حصة وردة الفعل عندها والي ممكن تسويه لو زواجها تم ..الزواج مو بس انتقام وفترة وبتنتهي لا هالشي يترتب عليه عمر وحياة جاية قدامها ....


نجد وشيخوه

انا عن نفسي ماعجبني تفكير نجد في عدم زواجها خصوصا انو ماعندها الا اخو واحد لو راح راح تعيش بدون سند وبتضيع هي وعيالها .......ماحد يدري عن المكتوب بس هي رافضة الفكرة من الاساس ........ومستغربة من قايد مافكر بمستقبلها وهي الي لها سنين مترملة .....اتمنى فعلا تلاقي الرجال الي يصونها ويعوضها فقد محمد وتلاقي عنده الي انحرمت منه

ماادري ليش حاسة انو زوج شيخوه بيسبب مشاكل لنجد من خلال المواقف الي شفنا فيها شيخوه وتقلباتها احساسي يقول انها لما تجلس عند رجلها تخور بالحكي واكيد انها تطري نجد وجمالها وصغر سنها والعرسان الي يجوها وبما انو زوج شيخوه عايش بنكد مع الي عنده وطماع وحاط عينه على الي عند نجد فبيحط عينه على نجد وبيخطبها طمعا فيها وفي الفلوس الي عندها وعاد شيخة وخواتها مابيتركوها بحالها ووقتها اعتقد بيكون في عريس متقدم لها وزواجها منه بيكون خيار مناسب لخلاصها من المشاكل الي بتتعرض لها


قايد والجموح

الجموح المفروض ماتلوم قايد بس على ضياع عمرها لاتنسى ردها عليه واستهانتها بمشاعره وحبه وانها ماكلفت على عمرها ترضي قايد وتقنعه بحل وسط ييرضيه ويخليه ينتظرها بأرادته هي حتى ماحطت له خيارات على طول رمت بحبه وحلمه بالطريق علشان تروح تسافر .......الي يحب يرضي حبيبه ويقدم تضحيات كان بمقدورها تدرس بالمملكة وتحقق حلمها او تدرس انتساب بالخارج ........او ترضى بالملكة وتقنعه بتأجيل الزواج .....الرجال يجي بالهدوء والاقناع وخصوصا شخص حنون مثل قايد ومثقف ..........بس العناد والتحدي هو الي يخلي الرجال يجن ويخرج عن المألوف يعني لاتحط نفسها مظلومة وقليد ظالم لانو قرارها وقراره اثر عليهم اثنينهم .... واحنا عرفناها انسانة عاقلة اتمنى مايصير عقلها مثل الزين بعد الزواج ........هي ماراح تخذل ابوها وتفشله قدام الناس ولا بتضيع فرصة انها تنتقم من قايد اكيد بيكون لها ردة فعل وخطة ببالها بس مابتقدر تكملها للنهاية بسبب وجود اميرة الي بيكون لها دور غير طبيعي بحياتهم


ام اميرة ماحبيتها ولا عجبتني شخصيتها ......بكل وقاحة تطلب فلوس من قايد ليش بأي صفه الحين هو اخو بنتها بس ماعادت زوجة ابوه صارت بذمة رجال ثاني .........وبعدين تشتري من مهرها على قدها مو مسؤل قايد يعطيها لفشخرتها وواضح جدا وحدة بعمرها تزوجت شايب علشان الفلوس واكيد ورثها من نايف صرفته كله على تفاهاتها ولو بكيفها اخذت ورث هاليتيمة وطيرته بعد ..........بس الغلط على قايد هو مسؤل عن اميرة ماله دخل بأمها دام عندها اخوان يتكفلون فيها .......ومااستبعد عليها بعد زواجها تتصل تطلب منه فلوس لازم قايد يحط لها حد خلاص البنت وبتكون عنده وهو الوصي عليها وامها تسقط عنها الحضانة دامها تزوجت .......لايعطيها وجه ويراعي مشاعر امه كافي ابو والي سواه لايكملها هو

اما اميرة واضح انها بتجنن جموح ومابتقصر ......بعض الاحيان كلام الاطفال وتفكيرهم يكون اكثر استفزاز من كلام الكبار لانو يكون خارج بكل صدق وبدون خبث ..........على حسب تفكير الطفل وهي صح كلامها مو مظبوط بس تفكيرها نظيف وباين عليها الذكاء واعتقد بتكون متعلقة بقايد خصوصا هي ماتعرف غيره ......

وقايد لانها مانة ويتيمة راح يكون معاها ضد الكل بس هل هي تعاني من مشكلة بالنطق الي فهمته انها متأخرة سنة بالمدرسة ونطقها غريب مع انو الاطفال يلقطو الحكي من الي يسمعوه وحتى التلفزيون له دور انا اشوف ولدي الي ماكمل ثلاث سنين يتكلم عربي فصيح من خلال البرامج الي احطها له ... وهل ننتظر يتعدل حكيها على يد احد يرعاها ؟؟؟؟

ام قايد

صدمة بصراحة انها جربت زواج زوجها عليها .......مع انو الحريم الكبار احسهم اكثر تقبل من الشباب ...بس وصايف لليوم مانست وحاقدة على البنت ورافضتها .......هو صح زواج نايف من بنت بعمره شي غير مقبول ابد يمكن مو بس زواجه الي مخليها شايلة بقلبها يمكن في سبب له دخل بزواجه غير الزواج نفسه ........والدليل انها متقبلة زواج بنتها من واحد متزوج والشرع حلل اربع ........هي رجلها تحت التراب مو ناسية نزوته كيف ماحطت ببالها ام سلمان وردة فعلها احسها هي وبنتها ابد ماحطو اي اعتبار لها وهم الي انقرصو من هالشي .....

هل تواجد اميرة بيتهم وطريقة نطقها بتغير راي وصايف وبتحن على الطفلة .......ماعرفنا هالبنت تشابه مين هل ممكن تكون ماخذ شبه نايف وهانقطة هي الي بتحنن قلب وصايف وتخليها تتقبلها وتعوضها بالحنان ويتعدل لسانها على يدها .........هو طبعا في البداية مستحيل تفتح لها حضنها بس يمكن بعد فترة وبسبب عدة مواقف ومنها تشغلها عن قايد بعد


في انتظار الثرثرة القادمة ومعرفة اذا كان في تخميناتي

شيء من الصحة او مقارب لها

 
 

 

عرض البوم صور وردة الزيزفون   رد مع اقتباس
قديم 13-10-12, 04:38 AM   المشاركة رقم: 127
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
كاتب مميز
إمْبرَاطوّرة الحَرْف


البيانات
التسجيل: May 2010
العضوية: 164346
المشاركات: 1,384
الجنس أنثى
معدل التقييم: ضمني بين الاهداب عضو متالقضمني بين الاهداب عضو متالقضمني بين الاهداب عضو متالقضمني بين الاهداب عضو متالقضمني بين الاهداب عضو متالقضمني بين الاهداب عضو متالقضمني بين الاهداب عضو متالقضمني بين الاهداب عضو متالقضمني بين الاهداب عضو متالقضمني بين الاهداب عضو متالقضمني بين الاهداب عضو متالق
نقاط التقييم: 2774

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
ضمني بين الاهداب غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ضمني بين الاهداب المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي رد: ثرثرة أرواح متوجعه

 

بسم الله الرحمن الرحيم
.
.
.

.
.
.


ثرثرة 8


.
.
.

مدخل

.
.
.



من أكون , ما عرفْني
منهو منْكم : - شافني مره وعرفّني
يمّكن أني خوف , يمكن أني دمع والواقع ذرفني
هذا أنا عايش على / يمكن سنين ,
ما بقى بي صوت , يعزف للـ أنين
كل حلم , يمر فالشارع , إيّتعداني ويبّعد , ماعرفّني
ما الومه ..
حتى أنا
دايم أسألني , منْ أنت !
إي تذكرّت أني / كنت







مو حزين ! وكنت أكثر من حزين !
كنت مثل البرّد .. في وقت , الوداع ,



كل ما حاولت , أضحك لـ السنين
جااا يناديني من الظلّمه / ضياااااع !


وين أروح , وكل خطواتي حنين
البحر , كم مات في وسطه , شراع


هذي الرحله , مع خوف وأنين
هذي الرحله , بلا ( قلب ومتاع )


جيت أسافر , بس ما أدري لـ وين
جيت أدوّرني وسط هذا الصراع !


ما لقيت الا , سجين , ومو سجين
ضاعت أحلامه على أرضه وضاع


يا حزن .. ما كنت أنتظرك .. منين !
جيت لك , مع كل دمعه / بأندفاع


لو قدرت أسكت مع اللي ساكتين
ما قدرت الّبس عن الغربه : قناع


المدينه صوتها , مده , رهين
تتسع بالخوف , ضاق , الاتساع !


المدينه صوتها , مده , رهين
ما خلق هالكبّت غير .. الانصياع


ما يطيح الدمع ! طيّحي له يا عين
والله أني كنت .. وافي .. للنخاع


آصعب مّن الموت , عندي حاجتين :
الرحيل , بـ خطوة الرّجل الشجاع


ما يموت الشك , الا باليقين
أرّتفع يا صوت لـ أبعد .. أرتفاع !


وين آبلقى , داخل الدنيا أمين
كل حاجه , في نهايتها .. خداع


قوم يا جرحي , بـ نضحك للسنين
حتى لو نآآدى , من الظلّمه ضياع


.
.
.
بدايه


يسعد صباح المتحلقين هنا...,


بارت اليوم نزل مبكر جداً =)





الشخصيه الي أطلت عليكم با البارت السابق... هي شخصية مي..زوجة أبو قايد [نايف..]


بعضكم أستغرب أن وصايف رافضه الزوجه مي وهو المفروض أنها من الجيل القديم والجيل القديم المفروض متقبل
هذا الوضع..؟

يَ أحبابي ماهو شرط هذي النقطه...ولآهي قاعدهـ ...الأنثى هي الأنثى ترفض في معشوقها أي شريكه...


و..

وصايف لها ثرثرات كثيره مع نايف...الي راح يتواجد با البارتات كـ [ذكريات..] ونغوص في تفاصيل قصة زواج

نايف من مـي...!


أم الوليد..بغض النظر عن عدم ترحيبك بَ مـي =)


في ثناي ردك توقع خطير وصائب ببارت القادم ...





أيضاً


القارئه البتول..




كم من صحيح مَ يشكي عله...الا في عقله المتخلف والـرجعي يهدم مجتمعه بمخدرات بسرقات بخمر أو بتفكير ضال الخ...!

وكم من ذوي الأحتياجات الخاصه أهدئ مجتمعه أختراع تقدم فيه مجتمعه وأرتقى...!


شخصيتكـ وصلنـي أحساس أنها مثقفه وفيها ثقه بنفس مهما كان الوضع الـي أنحطة فيه..

ونقطة الدانه...حتى لو ماكانت عرجا..هي با الأصل [حساسه..] وظنت بتفكيرها أن العرج هو السبب..

حتى ماهر...منتظر من الدانه شخصيه قويه حتى يذوب بتفاصيلها...مَ ينتظر الأهتزاز وعدم الثقه بنفس...

فأذا وثقنا بأنفسنا وأعتبرنا هذا الـشي الي أمتحنا الله فيه سلم ودرجة أولى لـصعود فـ هنا يبدأ قصة التوازن بحياتنا والنجاح ..,


.
.
.

لآتليهكم الروايه عن الصلاة في وقتها...

.
.
.




دلفت الباب لـداخل الفله...


حاتم بـغضب وهو يشد ذراعها \أنتـي مخليتني أسولف على نفـسي طول الطريق ومتجاهلتني...ماتردين علي لو بكلمه...!






أستدارة متجاهلته...ليثبتها بيديه...



أفلتت ذراعها بغضب جامح...


ورمت بـملف الأوراق والحقيبة التي كانت بيدها با الأرض...


وبحده \وش تبيني أقول...؟


لـتردف بغضب \وش تبيني أقول في الوضع الي أنا فيه من سنين...تبيني أقول أيه موافقه على صف المدح والموشحات

الـي مفروض تكون من المعلقات في ولد عمك المحامي الـظالم..!

وش بظنك يكون ردي بعد ها السنين والوجع والـكلمات الي توصلني من هنا وهناك من الناس...!

وش بظنك يكون ردي لـواحد رفع رايات العدل في كل مكان الا هنا...!

وش بظنك يكون ردي ...أكيد..لآ...والف لآ....!

لآ...ياحاتم...على واحد مثل قايد ظالم...!

لآ...ياحاتم ...على أنانيته وحبه لنفسه...!

لآ ..ياحاتم...على تحييره وعناده...!

لآ...ماهو كل قضيه لآزم يربحها ولد عمك ياحاتم..!


قضيته معي أنا خسرانه...ولو... أقنع القاضي بألف حجه...!


حاتم بضيق \ أنتـي يا الجموح الي حكمتي على نفسك توصلين لهذي النقطه الي مافيها عوده...عاندتي وعاندتي وبعدين


كم صار عمرك الحين....؟


بوجع \من بركات المحامي الكبير وصولي لهذا العمر من غير زواج...أضفها لقائمة مديحك ي َ حاتم...!


حاتم يشير بأنامله لـرأسها..\عنادك هو الي وصلك لهذا الشي ماهو قايد...أنتـي تبين قايد يا الجموح..

وأنا أكثر واحد يعرفك زين لآتنكرين هذا الشي ...لكنك تبين قايد المتأسف المعتذر...تبين قايد الممتلي ندم بكل شي..

تبين قايد مقيود بـ الف سلسله من الأعذار لـحضرة سموكـ...!




وضعت عينيها المصدومه بـعيني حاتم الغاضب...لتـتراجع بأرتباك..وتصمت!




لـيردف حاتم بـضجر \ أذا بتلومين أحد في هذي القضيه فلوميني أنا...


أنا الـي وافقة على روحتكـ معـي..وتجاهلة قايد وخطبته وخذيتكـ معي,


الجموح بمقاطعه حاده\أعذار ...وهو العذر ينفع ...رجال علقني سنين وسنين..مافي خاطري له اليوم الا
المشاعر الي كلها وجع وقهر وأنين...والومك ليش..أختك ومعك وتحت عينك...على أيش الومك...!

حاتم بضجر \أنتي ليش مستمره بعنادكـ... ماشبعتي عناد كل ها السنين...أتـركي اللوم الحين...وصف الأوجاع...وأبدي
أنتي وهو من جديد...قلبين يجمعهم ربـي بحلال...أذا تبين مهر عالـي كـ رد أعتبار...أطلبـي...وأكسري ظهره بـ الرقم لو تبين...

والله مَ يرد الرقم الي تحطينه قايد...الا بيضاعف لك المكيال...!


غرقة بضحك لتردف...\مهر...ليش هي الفلوس تطيب بعدها النفوس..والا ترجع يوم واحد من سنين مضت...والا تجيب
طفل معي اليوم ينام بحضني ويصحيني ...

والا ترجع شعر أبيض وتحوله لـ أسود...قول ها الفلوس والاها الشروط

هي بتـطبب كل الجروح القديمه...هااا؟


حاتم بتهدئه \السنين هي التي تداوي السنين...عاقبيه بمثل ماعاقبك فيه..أوجعيه وكيلي له الوجع ضعفين..لكن تحت سقف واحد...
وش جنيتو يا الاثنين من كل ها السنين...وش حصدتو غير كل واحد شايل على الثاني في خاطره الف لوم..!


الجموح بحده \أنت أكيد تمزح..أجتمع انا وهذاك المجرم تحت سقف واحد.. هذا مفروض يحرمونه من شهادة المحامة المشكوكه
الي معه ويحطون بـيده الف قيد...وبدال مايكون قايد يكون مقيود..!


قاطعهم رهان وهو ينزل من الـدور العلوي على ضجيجهم...\الجـموح...أهدي شوي ..وفكري بعقلك...أعرفك عاقله يَ الغاليه..!


لمت يديها على صدرها لتردف بغضب \أها...متفقين اليوم علي كلكم...وبصف قايد...؟

رهان بخطوات متقاربه لها \لآ...بصفك أنتـي...ولآ...حنا بضد قايد...أنتم أثنين لآزم يطيح الي في راسكم ...وماراح
يطيح الي في راسكم الا اذا أجتمعتو بزواج...هو يبيك...و...أنتي بعد كنتـي تبينه..!

أشارة بيدها ..\أيه...[كنت..]...وهذا الشي كان..من الماضي...والماضي مايرجع أبد...




لـم يشعرو بـتواجد أبو حاتم وأم حاتم بـ الصالة المفتوحه...التي كانو على بعد خطوات منها...


الا بعد...



أسترجاع أم حاتم...!






أنتبهت الجموح لتواجد والدايها...لتتراجع بخجل...



وتسقط عينيها على حاتم الذي أنثنى يجمع الأوراق ويلتقط حقيبتها

الملقاهـ...!


أبو حاتم بمداخلة هادئه...\ وشلون يا الجميح...يعني رافضه ولد عمك...و..ماتبينه؟


بـثبات \أيه نعم مَ أبيه ...


أبو حاتم يردف\ولد عمك ويبيكـ...ولآ..أحد بجابرك عليه..لكن أذا رفضتيه ترى ماتطـلعين من عيال عمك...تخـيري فيهم من تبين







تراجعت بـصمت وهي تعد بـأوجاعها من هم أولاد العم..!




لآيوجد غير قائد...!



وأخرون أصغر منها بكثير...أو...أكبر بكثير جداً بـسن في جنوب المملكه...


لعمـ لم ترهـ الا قليلاً..


فقد أثنته الحياهـ بعيداً عنهمـ فقد تبع ذلك العم رزقه...


وأبتعد رويداً رويداً..حتى باتت أواصر الوصل بينهم شبه مقطوعه..


أتصال بين الحين والاخر...

ترد هي عليه...

ليسلم بصوته المتعب...ويسأل عن أخيه ..ويتلقف الـهاتف أخيه..

أو زيارة كل بضع سنين تجود بها ...فقط......


وأبـي لم يلقي هذا الكلام على مسـمعي ..الا ...



لـيجبرني بلطف غريب على قائد ويصرح لـي بأن [..قائد..] هو فقط نصيبي وقسمتي بين خلق الله ومعاشر الرجال...!







أبو حاتم \وش تفكرين فيه يا جموح..؟



الجموح بـصوت منخفض..\أحسب عيال عمي كم أنا أكبرهم .. أو.. أصغرهم...لـقيت واجد في الحالتين..

أردفت بألم\وشلون تخيرني وأنت في ثنياها مجبرني...ليش يا أبوي تجبرني ...!


ابو حاتم بهدوء \أنا ماني بجابركـ...لكن عندي عيال عمكـ وقدام عيني وأشوفك..ولآياخذك أجنبي ماعرف أرضك من سماك عنده..

ولد عمك يصونك...ولآهو بهاينكـ...

لكن الأجنبي أقله لآجبـتي عليه عيال ..وتطلقتي حرمك من شوفتهم ...والآ.. خذا بناتك وتربو بعيد عنك وأذا كبرو خذو البنات منهم

وفيهم...

زيارتهم لك محسوبه..وشوفتك لهم محسوبه...


وأنتي عيونك وقلبك لي بيشكون عقبها ..!


علميني يا الجموح وش حيلتي وقتها ...أذا شفتكـ مكسوره ولآ أقدر على جبر كسركـ...؟




أردف بـصوته الرخيم\يابوك قايد..تعرفينه ومايجهلكـ...ضم الأم والخوات تحت جناحه..



لآهو راعي عربده ولآعلوم رديه...شهاده..و..عقل..وثقل..وكلمة مسموعه..أذا حضر كفى ..و..وفى ..وشلون ينرد من مثله...


أرتفعت عينيها بألم..\يبه كل هذي السنين الي ضاعت من عمري مافيه أحد ضيعها غير قايد ...

كيف تبيني أخذ من ضيع سنين عمري...؟


أردفت بألم\وليش عيال العم هم الي يصونون ..و..لآيطلع منهم العيبه با العكس...

عيال العم لو نسلم منهم كان نص المطلقات ماهم مطلقات ولاعلى ظهورهم الف عله والف هم...؟

كم واحد تزوج وحده وهو مايقرب لها ولآهو من جماعتهم صانها وأكرمها ..وحطها فوق راسه مثل التاج

..وصار لـ أنسابه نعم النسيب ونعم العضيد...

أبوحاتم..\صح كلامك يابنيتي وماعليه خلاف ..لكن ياجميح...أنا ماعطيتك فاسق ولآفاجر..عطيتك مصلـي وصايم...

ماعلى قايد عيب...غير عناده الي كان...

وأنتي لو أنك ماركبتي راسك وأصريتي تكملين دراستك مع أخوكـ.. كان ماطارت السنين بينكم...

وأنا مانـي من الي يقول القول وينفلق منه عشرين قول فلا تفشليني عند جماعتنا ..تراني والله مارخصتس فلا ترخصيني ..!


الجموح بـوجع\يا هذي الدراسه الي حطتوها شماعه لـكل عله...!



حاتم بـتهدئه\يا أبوي...ياليت تترك الموضوع لـفتره تفكر فيه الجموح أفضل..وتشوف وش الصالح لها...

بغض النظر عن عناد وتحجير قايد لها طول السنين...

الا أنه يحبها ومهتويها...أنا أدرى الناس بقايد ...

وجه نظراته لـها \يثمنك قايد بكل غالي يا الجموح لآتبـنين الصوره الي تركها براسك بعد موضوع سفركـ على شخصية قايد...

قايد أستثنائي حتى بحضوره وبمنطقه وبـجوهره...

لكن ممكن الموضوع الي كان صغير وكان ممكن يلملم بوقتها بس ماتوقعنا أن يكبر ويكون بهذا الحجم

الي كل سنه عن الثانيه يكبر أكثر...



الجموح بحسم \ زواجـ من واحد من عيال عمـي وأولهم قايد مرفوض بنسبه لـي...

لو أنطوت سنين عمـري قدامـي...أعذرني يبه...ماقدر أدفن روحي مع أنسان مثل قايد...

قايد مجرد مراهق في ثياب محامي...أو..متسكع أتعبه الضياع....!





أستدارت بغضب لـتصعد الدرجات وتقف بنصفها بعد صوته الحاد...!




أبو حاتم بحده\ لآتروحين قبل لاتسمعين أخر كلامي في الموضوع الي عالق من سنين...

يا الجموح أنا عمري مآ شديت عليك فـي شي...ولآ...أجبرتك على شي..

كل شي تبينه وتطلبينه أقولك فيه سمي ولبيه..

أقدر بناتي وأكرمهم ماني بجابرهم مثل بعض الرجال على أردى الرجال..

ولآموجعهم ولآحارق قلوبهم بـأني أقهرهم وأغبنهم..

لكـن مسألة أنكم تطلعون من عيال عمكمـ أو..جماعتكم با الكثير...فـهذا الموضوع منتهي وخالص وقافل بابه..

عيال عمكم وقدامـي.....أذا أوجعك قرصة لك أذنه...أذا بكاكــ أدبته لكـ ..

أذا زعلكـ عاتبته..عمه ولـي يد وكلمة عليه...كأني أبوهـ...

أنتي منه وهو منكـ..لآصار طلاق ولا شي...عيالك قدامك تقدرين تشوفينهم ماياخذهم ولآعاد لي حيلة أردهم لكـ...

أسمهم من أسمك...أهلهم أهلكـ...أذا مت وغابت عيني تقدرين تاخذين ألي تبينه لكن دامني حي ...

وعيال عمك مافيهم الـداشر ولآ السكران فـ عيال عمك اولآ لك من الغريب...الي ماعرف عنه شي..

أنتهى كلامي ...وأنتي عقلك راجح وفاهم...ولآظنـي تطلعين بحسبتك خسرانة الخفين..!





القت نظرتها الجموح على والداها الـمحمر وجه من الغضب...لـتنسحب بهدوء وتتركه...,



.
.
.

بأي قانون نبقى على ذمة قلوبهم وهم غائبون...؟
.
.
.

بـسياره...


التفت بهدوء والأبتسامة تلعو وجه..\ها مبسوطه...؟

أميره ورأسها يطل من بين الأكياس الكثيـره الممتلئه العاب لها...\كثيرين كثيرين ...أصلين أنا أحبك قايد..مرررتين..!

غرق بضحكـ...\وأنا عشرتين...

مي تدخل هاتفها حقيبتها \ أبو نايف ودي أقولك موضوع ومستحيه منكـ...!

قايد بعدم مبالة \تفـضلـي..ماله داعي الحياء..!

مي بهدوء\ والله المصروف الي ترسله لـي ولختكـ أميره سبب لـي مشاكل مع أهلـي وخاصة أخواني..

تعرفهم عطالين بطالين...وصارو ياخذون المصروف من أميره...

وأنا مثل ماتعرف بتزوج بـعد فتره...وأنت تبي أميره تجلـس عندك ما أخذها معـي...

وأبي أجي أجلـس بوحده من شققكـ الي تأجرها لـناس أنا وبنتي...ونقطع الشر الى أن أتزوج...ها وش قلت...؟




أنلجمـ تماماً من كلامها...


ليتدارك بعد ثواني \وش ظنك بخليك في شقه لحالكـ لارجال ولا أخو...لآوالله أبد...!

مي بمقاطعه \ والله هذا الي بصير أنا ماعاد بتحمل..أنت تعرف أخواني من سجن لـسجن ومن حفره لحفره ثانيه الله يهديهم...

وأنا مكسورة جناح ياخذون فلوس بنيتي..يرضيك يعني يرضيكـ...!


قاطعها بـثقل\مـي بلاش لعب على الذقون لو ماعرفك زين صدقت أنك مكسورة جناح...!

مي بغضب\وش يعني تعايرني والآ تتشمت فيني لاتنسى أني كنت زوجة أبوك ومثل أمك بعد ...

وبعدين حشمني بكلمة خاله لو سمحت..!

أبتسم \لآوالله وصايف منتي بمقامها ولآبمقامها أي مخلوق..فلا..تعقدين المقارنة الي بتوجعكـ..

وبعدين تراك من عمر خواتي...فـ...خلـي الطابق مستور...ي [خاله..]...!

مي بتأفف \ طيب ياقايد...لـنا الله دام الدعوه فيها وجعات با الحكـي...

أردفت\لآتنسى أني كنت مغصوبه على أبوك ومغلوبه على أمري...وأبوك صح أن عشرته كانت زينه لكن أنا كنت بعمر عياله...

الله يرحمه...

قايد \والله عاد هذي الملامه حطيها على كتف أبوك ..والا..أبوي يحسبك راضيه على حد علمي ماقلتـي مغصوبه الاعقب مامات...
وأبوي كان رجال متشبب ..و..يعتبر وسيم ..دلعك كثير ولآتنكرين عيشك أحلى أيام عمرك يا صغنونه فلا تكثرين لطم الحظ الكاذب...!

يالله...شي وأنتهى والله يرحم الشيبان..!

مي بـتأفف وضيق\يعني الزبده وشلون منت بحاط لنا وحده من الشقق نجلس فيها مع أختك...؟

قايد \لا...بفضي لك جناحي الي ببيتي تجين تجلـسين فيه أنتي وأختي...

مي بصدمه \وأمك..أمك مارضت على أبوك من يوم خذاني...ومات ماجاته يوم وصى عليها على فراش موته...

تبيها عاد ترضى أجي أعيش عندكم...أنت مجنون أكيد...!!!!!

قايد \المجنون هو الي يتركك تعيشين بلحالك مع بنت صغيره بشقه ..تبين أهلي وجماعتي ياكلون وجهي...

والا تبين العيب يلحق أبوي بقبره...

أحشمي الحاضر..وكرمي الميت...وأبد...ماهو بصاير شي...جهزي أغراضك بجي أخذك ها اليومين بعد ماجهز الجناح لكم...

ويا الله ي مي أشوفك على خير...!


ختم كلامه وهي تنتبه أنها أصبحت عند باب منزلهم...


القت نظره له غاضبه لـتجده ينزل ويفتح باب أميره...!





فتح الباب الخلفي لـيجد أميره تتظاهر بنوم...



شد قدميها له...


لتتضايق منه...وتفتح عينيها...\يادب عورتيني...!



شدها بلطف له..


لترفض هي النزول متشبثه بمرتبه...


قائد بملل \ أميرهـ..وبعدين..وش متفقين عليه..ماتسوين حركاتك هذي كل ماجيتك..يعني لآزم تزعليني...!



أميره بختناق \يطقووني دلآل وخواتييه يطقوووني..مآبـيييي...


مي بغضب \شفت حتى أميره متضايقه من الوضع...مالك حل الا شقه لنا...يا أخي شيك علينا كل يوم...وش ها الحرص الزايد...!




تجاهلها..



لـيردف بحنان لـتلك الصغيره \خلاص بقول لـ أسامه لاعاد تخلي خواتك يطقون أميره..يا الله أموره أنزلي..شوفي الناس بشارع


يناظرونا بعدين يقولون عندهم بنت مو مؤدبه ماتسمع الكلام...!



تجاهلته تماماً...


لتلقي برأسها من جديد على المرتبه وتدعي النوم..!



مي وهي تقترب من الباب ..\ أميره حبـيبتي خلينا ندخل...خلاص قايد بيخانق دلال وخواتها..أنزلي ..!




لآ...جواب...!



قائد شدها له لـيحتضنها...تحت بكائها الطفولي المتـرجي أن تذهب معه...



ليحاول دغدغتها ب شعيرات ذقنه...



فتطلق بعدها ضحكه تجعل أنفها الصغير وفمها يختبئ بـرقبته بغضب من أرغامه على أضحاكها..



همس لها بحنان \خلاص المره الجايه أن شاء الله وعد...أخذك عندي ومَ تنامين الا بحضني ...


بحزن وهو يناولها والداتها لتحملها \أصلين أنت مَ تحبيني..آنت لو تحبنني كان أخذتيننني..!


تقدم بخطوات موجوعه ليشد كفها الصغير ويقبلها ...


ويتظاهر با الغضب\أنتي ليش كلبوجه كذا...قلت لك وعد يا بنت خلاص أنتهينا..ماتسمعين..!


أشارة با أنامله الخمس جهته بغضب وقهر \كش عليك..!!!

ليغرق بضحك ويشير ب أنامله له \وعليك يَ ام لسان طويل..!

.
.
.

بأي قانون نبقى على ذمة قلوبهم وهم غائبون...؟
.
.
.



ماهر دلف باب الجناح غاضب جداً..ليلقـي سلاماً خفيفاً..


الدانه وهي تبعد مفرشها عنها...\وعليكم السلام...وش فيك عسى ماشر...؟


ماهر يحرك يديه بغضب \ مافـيني شي..؟


دست قدميها في حذائها الـناعم ...لتردف\ وش مزعلك..مره واضح عليك محموق حبـيبي...,


نزع شماغه وبتأفف \ دااانه...قلت لك مافيني شي..خلاص أنتهينا...أنتي وش مسويه بعد الدوخه الي فيك...تقويتي الحين

والا تبـين أوديك المستشفى ..؟


الدانه وهي تشد روبها الـحريري على كتفيها \ مآدري ماهر...يمكن..!

التفت له وبستغراب\ وش ممكن..؟

أبتسمت \أحس حامل...يمكن أكون حامل...!


شدت أناملها على بطنها مبتسمه...وعيني ماهر متعلقه ببطنها...


مآهر \ متأكدهـ...!

الدانه بخجل \أحس..!

ماهر بملل \دانه مو زي المرات الي راحت..أجيب لك تحليل حمل تشوفين..؟

الدانه بـأرتباك \لا...خلينا نروح نسوي تحليل أحسن..ونتغدا برا...؟

ماهر بـملل وهو يهم باالخروج\أنا متغدي ...خلاص أجهزي وأنا بطل على الجموح من ثم بنزل أنتظرك بسياره...لآتتأخرين علي


الدانه \ عشر دقايق بس...وأكون نازله لك..,




.
.
.

بأي قانون نبقى على ذمة قلوبهم وهم غائبون...؟
.
.
.


طرق الباب ب أنامله...


لـيفتحه بعدها ويترك الباب مشرع...




مستلقيه على سريرها....محتضنه لـجزء من وسادتها....,



حاتم وضع الأوراق بـمكتبها الـصغير....من ثم وضع حقيبتها على الكومدينه...!


التقطة عينيه أنفاسها المتسارعه...




هو بتأكيد بكاء ...لآ...تريد لـ أحد أن يتطفل عليه...!



جلـس بقربها ...لـيضع أنامله على شعرها بـحنان..\جـموح..أأ..


قاطعته بصوت موجوع..\بس مابي منك أنت بذات حرف...!


حاتم بوجع \يا جموح أنا والله العظيم ماهو ضدك..و..لآ...أبـي أقهرك ..ولآ أغبنك..تبيني أزيد وأعيد الحكي الي قلته لك بسياره أجل..؟


تحركة بهدوء لتجلس \أبيك توقف معي اليوم مثل ماوقفت معي في المره الاولى...قايد مابيه..



صمت ليزفر بضيق بعدها...وينزل عينيه لـ الأرض..





الجموح \ حاتم..كيف تقضي حياتك وتشارك لك انسان هو الي ضيع زهرة حياتك..بعناده وأنانيته...

لتردف \أنا دكتوره جامعيه

تعبت على ماحصلت الشهاده الـي تتمناها كل بنت ..ماخالفة شرع..ماقتلت أحد...كنت أظن أنه مسألة يومين ويرضى

وأذا جيت بعد ماحققت أجمل شي بحياتي..أحصله مبسوط ومستانس لن حياتي هي حياته..ونجاحي هو نجاحه...

ماكنت أتوقع ولو واحد بميه أن يكون متمسك بعناده ويطلع لي بقصة تحجيره...عشان أيش...عشان يوجعنـي بزعم أنـي

عنيده وعاندته...أيه بعانده...أيه...بكمل تعليمي الي هو الركيزه الأساسيه في حياتي...الحب بداله الف حب والزوج بداله زوج

لكن الشهاده..قولي من يعوضني اذا راحت...؟


أشارة بختناق بيدها...\ زي الثريا...قدمت كل شي لـ فهد..وأخر شي...ماحصدت شي..لآحب ولآشهاده..ماحصت الا الجروح
والم والوجع الي مايندمل طول العمر ماهما تصنعت أنها بألف خير...!





.
.
.

أنتي يا الجموح...!



جامحه حتـى با الجروح العشوائيه...


أنتي ..


كَ من وجد رمح واقع بقـربي...

فلتقطيته فكسرتيه بـصدر أخيك..!

لمآ...يا الجموح..!

أقسم بأني لم أجرح روحك.. ولو.. لمره...

لمآ ضاعفتي الوجع لي الان...!

و

حطمتي أضلع الصدر...!

.
.
.


أرتبك ...لـيردف بألم..\ثريا بيعوضها الله خير...وأنتي...بعد...خليك ذكيه وأحسبي الحسبه زين...!


دلف الباب ماهر...لـيدخل وبمقاطعه\ وش فيكم...!


أرتفع رأس حاتم لـيزفر بغضب \وش فينا..مافينا شي...والا ..أنت أذا مالقيت لك جنازه وشبعت فيها لطم ماترتاح...!


أبتسم بستخفاف \أصلن اللطم مايجوز...بس التشبيه حلو لوضعكم أعجبني...!


برقه يداعبها وهو يلتقط أختناقها\ أنا أخو الجامح...والله ماحد يغصبك على شي وأنا حـي...لآتضيقين صدرك..ماعليك منهم...!


مسـحت دموعها بـألم \ الله يطولي في عماركم كلكم..ولآ...يبين غلاكم...,,

حاتمـ \ مآهر...يآ أما أصفط لـ أختك الخير والا أقصر شرك...أنت تشوف في قايد شي ينعاب...ما تصفطه لـ أختك..!


بهدوء يتهادئ ..\والله مافي أبو نايف شي ينعاب..الا...العناد والتمطيط الي صار ...بعكس ولد عم ونسيب

وأخو ينحط على اليمنى في كل شي...


حاتم أشار بيده له \خلاص...جزاك الله خير...وأقصر باقي الحكي الي ماله لزوم...!


ماهر \الا له لزوم..ولآزم تدري بهذا الشي الجموح...أذا ماتبيه ماحد بغاصبها..وباقي في ها الصدر نفس يطلع ويرجع...يبي
ولد نايف الطيب يبشر فيه...ويبي المناشب يبشر فيها بعد...!


حاتم بغضب يقف \ مناشب وشلون مناشب..!

ماهر يرفع كتفيه بغير أهتمام \والله...على حسب...يا تشمير كم...يا جلسة شيخ...!


حاتم يلتقط طرف جيبه أخيه العلوي ليدفعه قليلاً للوراء بقرف\سود الله وجهك أنت وكلامك...وش تحسب قايد أنت...!


الجموح بغضب تقاطعهم \ أطلعو وأتركوني أرتاح...مو ناقصه هوشات فوق راسي بعد...!


تراجع حاتم وماهر بعد كلامها لـيخرجا من الغرفه معاً...!





من ثم...





زفرة بضيق وبثرثرة روحية...!











بودي لو أسـرق رقم هاتفه..


من ماهر او حاتمـ..

و

أكيل له الشتائم...

فـتصب في أذنيه كـ حمم من بركان..

بودي البصق عليه...

وأن أثرثر على مسامعه ما أحدثه بـداخلـي من أوجاع تتصاعد..

بـودي لو لـي قوة عليه...

وأرمي بـجسده ذاك المتغطرس من أعلى جبل ...

فيتهاوى أمام ناظري ويتدحرج ...

حتى يصبح جثة هامدهـ...


كـ سنين عمري المـتهاويه...!


بودي أن أصرخ بوجه..


هل أنت مرتاح الان..

بأن علقت أعمارنا بين الغيوم وجعلت أعمارنا كا المراجيح..؟





بودي أخباره أني كنت له عاشقه..


وهو من علق مشنقة عشقـي له بأن أمتطى جواد أبن العم الذي يحق له مالا يحق لغيره..!


وأستخدم معي قانون قبلـي غير مدون لكن مختومـ بأضلعهم بـ أسم التحجير...!


وذلك كـ رد فعل غاضب بعد سـفري لـدراسه رغم عنه..,


لم يتبقى له الآن أي بذرة حب بريئة بداخلي...


لم يتبقى شي سوى مقت لـشخصيته ولـحضوره..



ويريد مني أن اتزوجه..كـي يستعبدني كـ حمقاء..؟


ويتجبر علي بـقانون الرجال...!


هيهات هيهات يا قائد ..


فـقد نبذنا الرق منذو دهور...


ولم يبقى سوى حرية ..


لآ يمكنك أن تقيدني بقيودك فمازال بروح متسع...

وأن أجبرتني على قانونكـ...

فصدقني س أكويك وستتوجع كما أوجعتني...!

.
.
.


بأي قانون نبقى على ذمة قلوبهم وهم غائبون...؟
.
.
.
با المساء...
.
.
.
فتح باب الفله الداخلي

ليجدها بـا الصاله...

أم قائد بـفرح \ يا مرحبآآآ..يامرحبآآآ...يا مرحبآآآ...!

قائد يشد الخطوات لـها بـ أبتسامة ويقبل رأسها وكفها \ الله الله ترحيب يشرح الصدر ياالغاليه..

أم قائد \ لـن الي أقبل شوفته تشرح الصدر...وينك يا وليدي ماجيت اليوم تغدا عندنا أنا ماعلمتك أن اللقمه ما تهنى لي

وأنت منت بقبالي...الله يخليك لي..

شد كفها من جديد ليقبله ويردف \ ماعليه يمه أنجبرت أتغدى برا...والله يا ميمتي مابي أذوق شي الا انا وأنتي متشاركين بصحنه
لكن تعرفين مشغالي جعل عمرك طويل..

توجهة أنظارها للقبله وبحنان \ياجعل كل خطوايك توافيق...,

أبتسم \أمين...

ليردف \ ياالله يا أم قايد عندي لك خبرين وأحد زين... و..واحد نص ونص..!

وجهة أنظارها له \كل شي منك زين...عطني العلم الزين أجل..لكن قبل ماتعلمني أنا بعد عندي لك خبر زين!

أرتفعت أنظاره لها وبـفرح \ قولي يَ أم قايد..أسمعك...!

وضعت يدها على كفه العريض الأسمر\ ثريا..وافقة على أبو سلمان...وتقول علمي قايد أنها موافقه..!

أبتسم أبتسامه عريضه وبصدق \زين الحمدلله...ماهي لاقيه مثل صفوق...رجال عاقل وبيحفظها أن شاء الله...فرحتيني
يمه..أحسبها بتقعد سنين متعقده من فهد ...

أم قائد بحنان \وأنت وش عندك من الأخبار الزينه..؟

أبتسم وبشوق \يمه خطبت الجموح اليوم بشكل رسمي...ونتظر تحديد الملكه من عمي ...وأن شاء الله ها اليومين!

أجتاحتها فرحه عظيمة لـتغرق في تلك الكلمات المتلعثمة \ أنت تتكلم صادق...هو صدق يا قايد...!

قائد \أيه صدق يمه..خلاص خطبتها من جديد..,




وقفة بـفرحه لتحاول أن تعبر عن فرحتها بتلك [ الزغاريد.]...لتفشل وتختنق بدموعها...!


وقف بـألم ليحتضنها لـصدر وتغرق هي بذاك الصدر الذي هو با الفعل كل شي لها...!


فـ...

هو الابن [..الوحيد..]

الذي مات بعده عدة أبناء ذكور...لم يتم لهم الشهرين حتـى يتوفاهم الله...

من ثم أتت الثريا..من ثم...نجد...من..ثم دانه...جميعهم بشق الأنفس ولادتهم..!

وهو الذي وقف بقربها ...من بعد خذلان حب أخر...فآحتضنها لصدرهـ...و...قوية بقربه...



وهو العاشق الذي تشفق على طوي السنين لسجل عمره ولم يقترن بمعشوقته...


هو القائد...الذي تولى مقاليد المسؤليه منذو أن كان صغيراً...

وكبر...وكبرت تلك المسؤليات يوم عن أخر ..

وتلك الهموم يوم عن أخر...!

تريده أن يرتاح مع من أحبها...ويغلق عليهم باب واحد..

فـلقد ذهب العمر وأنطوى على عناداً لآطائل منه غير الأوجاع التي تتراكم لكليهما...!





قائد بـمداعبه\يمه الله يهديك...ترى مابعد جات موافقة بنت تركي يمكن لها راي ثاني...!

وصايف \بتوافق أن شاء الله بتوافق...لكن حطها بعيونك يا قايد ترى الجموح الكل يتمناها عنده زوجه..والله انها القمر
الي يشد له العين وانها الي تنحط على الجرح يبرى...!

قائد مبتسم \الله يكتب الي فيه الخير....

وبستغراب هي أردفت\وش هو الموضوع الثاني..؟

قائد بأرتباك \خلاص خليه بعدين يمه...ملحوق عليه...بيكدر خاطرك عقب هذي الفرحه..؟

بأصرار \وش هو...الا علمني ...

تراجع خطوه \يمه بعدين فديتك...

ام قائد بغضب \علمني ياولد...!

قايد بأخفاض جناح\ مرة أبوي ..مي...دقت علي تبي تطلع بشقه خاصه متخانقه مع أخوانها عشان مصروف الي أرسله لـ اختي أميره
..وهم يناشبونها فيه..وتعرفين مارضى تسكن بشقه...فا ..من بعد أذنك بفضي جناحي لها تجي تجلس فيه لين تتزوج....ولآودي
أحرم منها أميره ها الفتره الي بتجلس فيها مع أمها...,






أنتظر ردها...




لكن الصمت حلق فجأه على المكان...


لـيستطرد\ها يمه وش قلـتي...؟




وصايف بـغضب \ ماجتمع أنا وهي في مكان واحد ي قايد...فآ لاتكثر حكي...



قايد \يمه...وين أخليها..مالها الا أنا...بحط لها الجناح حقـي....و...


وصايف بمقاطعه وهي تنفض يدها بغضب\أجل بـظهر من بيتكـ...


قايد\يمه الله يهديك وش ها الحكي تبـين تظهرين من بيتي تراها ماتسوى مواطيك لكن أنا مجبور ..والله العظيم مجبور...

تكفين يمه راعي هذا الشي..

وصايف بغضب شديد\ عيشتي عند ناصرأخوي أبرك الف مره من عيشتي معك عقب هذي العلوم..مابعد ماتو أخواني ياقويد ..

قائد \يمه..وش ها الحكي تراك العاقله الرزين...و

وصايف بـحده\وتعلمني العقل والرزانه في تالـي شبابي...وش بعد ناقص...؟

أردفت \أجل مي بنت سيف...تـجيبها عندي...تسكن معي..وتحت سقف واحد أنا وهي...

لـيه...؟

وش مربيتك ومكبرتك عشانه...؟

عشان تذلني بتالي شبابي وتوجعني وجعة ماوجعها عدواني لـي...؟

بتفهم \يمه يا عسى يفداك كل غالي..و..كل ثمين ياراس المال...ي المكسب الصافي...

وش ها الحكي...أنا أكسرك أنا اشمتهم فيك....

ليه يا الغاليه...؟

والله أن مي لو أن ماعليها بنت من ابوي..أن مايحلقني مشروه فيها

لكن يايمه...

قاطعته بشراسه..\دايم فرحتي مغمسه بوجع وبـكل عله...تفرحني بخطبتك وعقب تنكس أعلامك علي...

تبي تجيب ذيك العوبا عندي....؟

تبي تفرد جناحها عندي وتكسـر جناحي...؟

والله ماكان العشم ولا أكبر الأماني فيك يا ولد بطـني...؟

قايد \يايمه..

قاطعته \أأأأوص ولا كلمه...

الوجع بلغ أعلى حدوده بحنجرتها...\تجيبها عندي..هذا والله الي ماهوب بصاير....



الثريا تدخل بهدوء \ عسى ماشر وش صاير...؟


وصايف بحرقه\ تعالي يا الثريا تعالي...قايد أخوك...بـيسوي شي عجز عنه أبوك...

يبـي يجيب مي تناصفني البيت وتشاركني المكان...لآوالله ماهو بصاير ...


الثريا بـستغراب\هدي نفـسك يمه...أكيد أن في الموضوع لـبس الله يهديك...قايد ماهو مسوي أي شي يوجعك...

الأكيد أنك ما فهمتي الموضوع بشكله الصحيح أجلـسي أرتاحي..هدي..لآيرتفع ضغطك...


وصايف تشير بيدها \ أذا هو مسـوي فيها المحامي الكبـير راعي الحقوق والعدل...

فا انا أمه الي ربته بكل سنه من عمرهـ وجع وألم....

هذا من غير زفرات الولاده والحمل...

يجيني على أخر عمري...

ويقول بسكن الـطبينه بـجناحي يمه....!

أردفت بحزن شفاف وهي تجـلس على الاريكه\لآوالله الي خابت ظنوني فيك ياقايد..

لآوالله الي ضاع مشروهي على تالـي الناس دام خابت فيك هقاتي...
لآوالله الـي ماعاد فيه جرح أكبر ولآطعنه من الي تبي تسويه فيني...

تاخذ الخنجر الي رماه غيرك عشان تغرسه في صدري...وتقول يايمه الواجب والـمنقود....!

أنا من علمك الواجب والمنقود...أنا...!

أنا من علمك كيف تاكل وكيف تشرب...؟

كيف تمشي وكيف تضحك...؟

انا أول جلسه لك بـصغرك ذبحة لك وقربت الشحم ...أبيك تظهر رجال...كفو...

عضيد لـ للقريب..و..ظل أجي أنا بـنحره...!

أنا أمك...!


تدري وش أمك...؟


جنتك ونارك...!


ومن عظم فضلي مقرونة برضى الرب وبعد عبادته في القران..!

وش ترص الكلام لي وش بتقول..؟

وش الأعذار الي تبي ترتبها لـي برف مايل وتبي تقولها...؟



أنا الي علمك تشبيك الحروف ونطق الكلام...

وأنا الي أعلمك في كل يوم خطوه جديده ولو الشيب في شعرك ظهر..!


ياكيف يبي مني أقبل وأبتسم وأقول كفو يابو نايف في ذراك كل شي زين...!


خطوات قائد الهادئه لها

لـينخفض بـ تذلل...ويحاول تقبيلها لتصده

قائد بوجع \يمه جعلني فداء ها الرجلين..لآوالله ماني بمثل ماقلتي...
والله ان صدري لك درع وغطى من كل وجعه والا خنجر عدو...
خلاص ابشري ولآيصير الا الي يرضيك..
بخلـيها في شقه بس بسكن أنا معها...





لم تتحرك ساكن ولآتطرق بنظر لـه ...

بقت شامخه بنظرها كما هي...

لآ

تهتز ...









بـصوت ساخر تغلغل في صدع الوجع\ وشلون يعني...بتتركـ الحريم الي هم شعر وجهكـ...وتروح تلحق الناقد والمنقود...

لآ بالله كفـو يا ولد نايف..؟

قايد\يايمه...خلـيتني مثل الواقف الي بين الغار والنار...أن وطئ أحرق صدره ..وأن أرتفع ضرب الغار راسه...بقول لماهر
ودانه يجون هنا عندكم وش أسوي أذا أنتي ماتبينها هنا..!





وقفة بـوجع صامت...و...تركة المكان له...!




الثريا وهي تراقب خطواتها الراحله لـجناحها...


وبغضب \ وش تبي مي...تنثبر عند أهلها عساها ماتقوم...الى أن تتزوج...وتجيب أختي هنا...و..أنتهينا...ماحنا مكلفوين فيها...!

قايد \دامها مابعد دخلت عند زوجها الجديد..فـ أنا مكلوف فيها...تفهمين...هذي كانت زوجة أبوي و..أم أختي...لآتحسبين
والله أني سعيد بهذا الدور الي أداري فيه الكل..؟

الثريا \والله مي ماتستاهل شي...ماتستاهل الا من يصك الباب بوجها...ولآ أنت مجبور ...,

جلـس بضيق \ يا الثريا قولي الله لآيحدنا على أحد أفضل لك من هذا الكلام...!

الثريا تسكب له النعناع وتناوله له..\الله لآيحدنا على أحد والله يجعل أخلاقنا أخلاق أهل الجنه...

أردف \ أتـركي مني ها الموضوع...وقولي لي...أنتي موافقه على صفوق وأنتي مقتنعه والا تحصيل حاصل...!

خجلت و أرتبكت لـتتراجع...



قائد \ تكلمي لآتستحين...علميني...!

الثريا \ مآدري يا قايد...أنت تشوفه مناسب..وانا ماشوف فيه عيب...أذا فيه خير لي الله يكتبه واذا لآ...الله يجعل لي منه مخرج..
ويكتب لنا الخيره في أمورنا كلنا..!

قائد مبتسم \أجل الله يوفقك ...وأن شاء الله أنه خير لك...!
.
.
.

بأي قانون نبقى على ذمة قلوبهم وهم غائبون...؟

.
.
.




حاتم شد القهوه ليسكب له فنجال ساخن...\ وين قايد ياعم..؟


كايد بـستغراب \والله أشوفه يا عمك دخل البيت مستعجل حتى مامر يسلم علي مدري وش فيه..؟

حاتم مبتسم \ماعلمك أجل با العلم الجديد..!

كايد \خير أن شاء الله وش علمه...؟

حاتم \خطب اليوم الجموح...

كايد بفرحه عميقه \ بعددددي...أيه والله بعددددي...الله يبشرك ياولدي بخير..!

حاتم بخبث\ياالله عقبالك ي عم..؟

كايد بزمجره \أنت كأنك تيس مقطوعة أذانيه...وش له ماتقول ها الحتسي لعمرك..ها...تسم عمرك أنت يا التيس..؟

حاتم يقلده بتهكم \أنا ياعم..خلاص راحت علي ياالله براد الجنه...!!

كايد بتهكم \ ياالله براد الجنه...ياالله براد الجنه..الله من شين الفعول...!

حاتم \آفآ...والله فعولي ماخبرتها رديه...وش فيك ياكايد وش له ها القلبه الشينه علي...؟

كايد \ أنا وعايفن العرس وكلكم خابرين ليه...

ومضيع العقل ولد عمك عايفه عناد في أختك كل السنين الي راحت وهجده الله ياالله العقلان...!

وأنت يا الخبل تراك كبرت...وش بلااااكـ...فيك شي علمني ...أميمتك كل ماشفتها قالت والله ياعم

يقول مابعد لقيت مرتي للحين...ولآندري ها المره وين ديرتها وش هم أهلها...!


أردف \علمني منهم...وأبد..لآتشل هم بروح لـ أهلها وبيوافقون عليك...الا اذا كانت من بنات الفرنجين والخواجه...والله
ثم والله لآدري انك تبي منهم لآنت ولدي ولآعرفك.. يهود مايعرفون ربك..لآيصلون ولآيصومون...!


بمسايره خبيثه \ والله القلب ومايريد يا عم...!

كايد بغضب حقيقي\تبي بنت يهودي...أعقب ياحاتم..وأنا أحسب أنك أعقلهم...قلبي والله أنه داري...ينغزني دايم من صوبك...!

حاتم بهدوء \لآ..أن شاء الله ..الله يكفيني شرهم...وش لي ببنات اليهود ....أنا هواي في راعيات السباح العفيفات...!

كايد براحه \أجل علمني من الي في صديرك ..علمني ولآني بمعلم..أزهلها يارجال والله أن تزعد بصديري...!

حاتم بأرتباك\ وشلون يعني أذا ماتزوجت معناتها أنا أحب...طيب أفرض أني مَ حب ..ومابي أقلق مخي بعرس...وبزران وغثى..!

كايد بخبث \تسذوب مرواغ..!



غرق حاتم بضحك وصمت...!



لـيدخل قائد مبتسم لـ حاتم \يآهلا بولد تركـي...أشرقت الانوار...!!!



حاتم يقف لـيسلم \غصبن عنك أجل مشرقة بـا أبتسامتك البراقه...!


قائد بمغايضه \ايه فـيك قهـر ماهو ببسيط علي الله يكفيني شرك...

كائد بغضب \الحين ورى ماعلمتني أنك خطبت الجامح...؟

قائد ينثني ليقبل رأسه \هذاني جيت أعلمك...بس حويتم سبقني ...,

كائد \الله يبشره با الخير...والله ياعمكـ أني أستانست الله يجمع بينكم بخير...

قائد بضحكـ...\وزد على ها الوناسه ثنتين أجل...الثريا وافقت على ..[صفوق..]...

وبرد له خبر اليوم أن حنا موافقين ويعجل بعرس أذا يبي...!!


كائد \هذا اليوم المبروك..والله أنه يوم مبروك...الله يعوضها الكفو الي يستاهلها..تستاهل أم خالد من يثقلها ذهب..!




حاتم بغضب مفاجئ مقاطعهم\ وافقت...وشلون وافقت ..وليش توافق بهذي السرعه..؟



أنتبه قائد فجأه لـغضبه وبستغراب \ وش الي ليه وافقت..رجال كفو ..و...وافقت عليه..؟



حاتم يقف \ أي كفو..و..أي خرابيط...أختك توها طالعه من زواج فاشل ممتد لـ سنين طويله ..عطها وقت تلملم نفسها..ماهو
تبعثرها بزواج جديد...!


قائد بحده \عجيب منطقك ياحاتم..الحين أنا الي أبعثر خواتي...ماغصبتها ولآ كذبت عليها..أنا قلت لها عن الرجال وهي وافقة...!


حاتم \هي موافقه عليه...!


قائد بغضب \أيه موافقه...أنت وش بلاك...!


حاتم بغضب \وشلون توافق بهذي السرعه..تفكر على الأقل...أو..تستخير..تاخذ لها وقت يمكن يجيها الرجال المناسب الي أحسن منه..!


قائد بتهكم\لآ...شكلك اليوم ماخذ برد..أجلس حول الضو بس...من الي بيجيها احسن من صفوق ..!


شد الدله القريبه من الجمر لـيسكب القهوه لنفسه ويجلس بقرب عمه...






حاتم المرتبك فجأه...أستئذن وخرج...وتحجج بموعد..!



قائد بستغراب \وش موعده ها الي طلع له فجأه...أختبص فجأهـ الله يهديه!


كائد بـحسه الشديد وبحده\أعقب يا قايد ولد عمكـ خبصته هذي ماهـي عاديه...!

قائد يلتفت بـستغراب لـه..\ كـيف..!

كائد بفراسه\أقول لك الرجال أنعفس من خطبة الثريا..ولد عمك لو أنه مهتوي أختكـ وأنت مادريت..وهو ماقدم..!

أرتفع حاجبه بـصدمه ...\ أنت أكيد ياعمـ تهذي..الثريا وحاتم...!

كائد يشير للحيته \ والله ذا الشيب الابيض مَ طرد الأسود من عبث...ولد عمك مهتوي أختكـ لكن قاصر رجله من شي...

يا هو يمالـي نفسه هي بتوافق عليه والا بتفشله عند نفسه وأهله...والآ..مابعد حسم أمره يبيها والا ياخذ غيرها...!


تراجع قائد بصدمه كَ من سكب على رأسه دلو ماء....!

.
.
.

بأي قانون نبقى على ذمة قلوبهم وهم غائبون...؟
.
.
.

أه



كم عمري الان...!


من في عمري الان متزوجات ولديهن أطفال...


سعيدات با أزواجهم...


وبمشاكلهم وبأطفالهم...!





أريد أن أصبح أم قبل أن لآ أصبح...أبداً..!




أريد أن أستمتع بمشاغبتهم..بمشاكلهم..بضحكاتهم..بكبرهم سنة تتبعها سنة...



وبتقدمي با العمر بقربهم...وأكون سعيدة جداً بتقدم ذاك العمر لأن أطفالي يكبرون..وأنا أشيخ بقربهم...!


لكني عالقة بين رجل عنيد..لآ...يريد الأقتران بغيري..ولآيريدني أنا أقترن بغيره...!



وبحلم أمومة جميل يراودني كثيراً...


لكن لآ...أريده قائد لذاك الحلم الابيض..!





لدي بأحلامي ثلاثة فتيات وصبين...!


يصرخون بوجهـي دائماً يريدون الطعام..أو...يريدون الأستحمام...أو..يريدون التسوق معي...


وأنا أوبخ هذا...و...أكافئ ذاك...


أسرح شعر بناتي وأظفرها لهم...


أحدى بناتي تريد فستان أبيض...وأنا رافضه ..أريد لها الفستان الأصفر ذو الورود الصغيره..!



شقيقها يريد أن أضع قلم صغير بجيبه العلوي...والأخر يريد محفظه جلديه سوداء...يريدون رجوله مبكره بقلم ومحفظه...!


عنيدين أطفالي...وأنا أعشق عنادهم...!


تلك أحلامي التي تكبر معي يوم عن يوم...وكأني لست بثلاثين...


كأني طفله ترتب عرائسها على طرف سريرها وتعبث معهم في وقت قيلولة والدايها...!







دلفت الباب والداتها...

و

بيدها صينيه أكل لها...

برقه \جموح...

أستندت جموح على الوساده وبهمس \لبيه يمه...كان ماكلفتي على عمرك أنا مالي نفس بشي...,

وضعت الصينيه بقربها وبهمس \يا أمك لآتضيقين صدري عليك...أنتي وش فيك عقب ها العمر كله وتقولين الحين مابيه..؟

الجموح بألم \يمه لآتكثرين علي...قايد مابيه..!

أم حاتم بـحنان \أسمعيني يمك..وعقبه تكلمي..ترى الشهاده وأنا أمك ماهي كل شي في الحياة..

ولآتعني أنك خلاص صرتي فاهمه

وفوق الجميع...ترى الخبره والسنين والأيام هي الي تدق الادمي دق...هي الي تخليه يفكر بحكمه وبعقل ..!

يابنتي لآتسوين سوايا عمك كايد...والله أنه سولف علي مره والعبره بحلقه..

يقول ليتني طعت من نصحوني وأعرست يوم أفلست من نوف كان عيالي اليوم هم الي يشلوني..

وماني من حلق فلان لحلق علان..

كادت تنطق لولا أنامل والداتها التي وضعتها على شفتيها لتكمل حديثها ..\ يا جميح ياأمك..أعرسي..وجيبي لك ضنا...

ترى قايد ماهو مخليتس مثل كايد ونوف..!

ترى ماهو مخليتس وراسه يشم الهوا ..

اما بينشب بحلقتس ويطرد كل من نوى فيك مثل الحين..ويضيع عمرتس..والا

بتحدينه يبتلي برقبه..!

لآتبلينه وتبلين أهلتس..ترى ماهر مايرد عن الي براسه أحد..وقايد ماهو مخليتس لـ أحد دامه حي...!

أردفت بأشفاقه \ويا أمك شوفي نوف جمحت عن كايد..عناد كذا مثلكـ...وخذت لها واحد بهذل فيها وعناها...
...شقت بحياتها الله يرحمها لين ماتت...ومثل ماشفتي..
هذا عمك كايد يهذري فيها من حبه لها...لو أنها خذته كان أرتاحت

وقايد يحبك..لآتغلطين غلط نوف يوم ماعرفت تحسبها صح...ترى عناد قايد
من قطعة قلبه منكـ...

والا..
والله يابنتي أني أشوفه وأسمي عليه من عيون الحريم..من الأخلاق و زين الفعول..

مصلي ..لآيدخن..ولآسفريات ولآخرابيط شباب ها اليومين..طيعي والديك تفلحين أن شاء الله..!



صمتت بألم ...


لتردف والداتها..\ها ...ترى أبوك يبي رايك الحين...يقول ماعاد له داعي تطويل الوقت فوق الي راح..وجموح ماتعصى لي كلمه..!



صمتت..!



أم حاتم بأبتسامه وهي تردف على كتفها ..\نقول الصمت علامة الرضا مثل مايقولون...الله يوفقتس يابنيتي والله والله أن ماتندمين
ان شاء الله...من طاع والدايه فلح..!



وقفة والداتها...لتتداركها الجموح \يمه...


والداتها بـحب \لبيه..؟


الجموح \يمه...لـي شرط ...والشرط هذا ماراح أقوله الاعند الشيخ...والا ترى لو تسون الي تسونه على قايد مَ أوافق..!


أم حاتم بستغراب\علميني يمتس وش هو شرطتس..؟

الجموح \يمه..الشرط على قايد ماهو عليكم..ولآيسمعه الا قايد...ولآيكتبه الا الشيخ..غيره ماني ملزومه أقول لهم...!

أم حاتم \طيب يمك طيب...الله يقدم لكم الي فيه الخير ..



.
.
.

بأي قانون نبقى على ذمة قلوبهم وهم غائبون...؟
.
.
.



أندس بمفرشها الـحريري...

و

أبعد الغطاء عنها لـيشدها لـ ذراعه...

فلتت منها عبرة موجعه..

ماهر \....وش له البكاء الحين..شايفتني مستعجل يعني..؟

دانه وهي تمسح بأطراف أناملها عينيها ..

لتهمس \كنت متأكده أني حامل..ماتوقعت يطلع التحليل سلبي...

ماهر \يا دندون مالنا الا سنه وشوي..ليش مستعجله على الأطفال الله يهديك...والله انا عااادي...

دانه أبتعدت عنه لتجلس بقربه \ أنا أبي...أحس بيرتب أشياء كثيره بحياتنا..

ماهر يبتسم لها \من قال حياتنا مبعثره عشان يجي نتيفه يرتبها...حياتنا طبيعيه بس أنتي يمكن حساسه !!

شدها له من جديد...وبهمس \نامي يامزعجه..ياكثر ما تطقطقين على راسي يادندون..والله أنا منهك وأبي أنام..بكره

أبكـي على راحتك يا مزعجه أذا رحت لدوام..!

دانه بضجر تمسح أنفها المحمر \انا مزعجه.. والله أنت الـي كل شي عندك عادي..حتى الاطفال..يا ماهر ااا ...!

قاطعها بأن وضع أنامله على شفتيها وبتهكم \قلت لك ناااامي وأرتاحي الحين...ياالله هوووس خلينا ننام..!

.
.
.
نقف هنا
.
.
.
همسة محبه \يؤلم بصدق أن يكون اللعن معنى معوج للميانه..فَ كيف نشعر بِ القرب ونحن نطرد بعضنا من رحمة الله..؟

.
.
.

اللقاء يتجدد بأذن الله يوم الاثنين القادم أذا الله كتب لي عمر...
في موعد قد يكون [مسائي..] أن شاء الله...,
أستودعكم الله ...,
.
.

 
 

 

عرض البوم صور ضمني بين الاهداب   رد مع اقتباس
قديم 13-10-12, 09:35 AM   المشاركة رقم: 128
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
متدفقة العطاء


البيانات
التسجيل: Jun 2008
العضوية: 80576
المشاركات: 3,138
الجنس أنثى
معدل التقييم: فيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسيفيتامين سي عضو ماسي
نقاط التقييم: 7195

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
فيتامين سي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ضمني بين الاهداب المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي رد: ثرثرة أرواح متوجعه

 

بارت خطيييييييييييييييرضمضم وأروى عطشنا بعد الإنتظار
الله يسعدك دنيا وآخره وينولك اللي في بالك
المهم ضمضم خطر في بالي إن الجموح بتشرط على قايد إنها تأجل أمر الحمل
والخلفه لفتره زمنيه وتردها لقائد مثل ما أجل زواجها طول السنين اللي راحت
انا أول فكرت شرطها مايمنعها من العمل لكن هذا الشرط ممكن تقوله قدام الكل
ومايهمها لكن هي تخجل تشرط تأخير الحمل قدام الكل وحتى ماتحرج نفسها وتحرج قائد
طلبت يكون الشرط بينهم ومايعرف به الا الشيخ
هذا رد على السريع والا البارت يستحق أفضل من هالرد يالله ضمضم لو توقعي صحيح أفتحي كيس النجوم وأعطيني
لو سمحت ظروفي لي عوده برد أفضل
منتظرينك ضمضم بفارغ الصبر وكلنا حماس وترقب للجاي

 
 

 

عرض البوم صور فيتامين سي   رد مع اقتباس
قديم 13-10-12, 11:12 AM   المشاركة رقم: 129
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Jun 2012
العضوية: 242727
المشاركات: 1,040
الجنس أنثى
معدل التقييم: انسام جبلية عضو جوهرة التقييمانسام جبلية عضو جوهرة التقييمانسام جبلية عضو جوهرة التقييمانسام جبلية عضو جوهرة التقييمانسام جبلية عضو جوهرة التقييمانسام جبلية عضو جوهرة التقييمانسام جبلية عضو جوهرة التقييمانسام جبلية عضو جوهرة التقييمانسام جبلية عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1178

االدولة
البلدLibya
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
انسام جبلية غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ضمني بين الاهداب المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي رد: ثرثرة أرواح متوجعه

 

السلام عليكم بارت رائع،نأتي للاحداث لو كنت مكان وصايف وابني اخبرني بهذا الامر وعذرا على هذا الكلام لتجردت من كل نزعة تهذيب ولا اطلقت لجميع غرائزي الوحشية العنان ولم يكفيني فيه صفعة ولاطردة من المنزل ولي الحق في ذلك اولا هي الزوحة الثانية ومهما كانت الانثى مثالية فانها تكون مجروحة واضعف الايمان واقل ردة فعل تطلب من زوجها عدم رؤيتها وان لايجمعهم بيت واحد في حياته فكيف بعد مماته تتصبح وتتمسى معاها في عقر دارها حتى وان كان لفترة مؤقتة ثم ان في رؤيتها تجديد لجروحها وتذكير لها بالغبن والقهر الذي احست به بزواج ابو قائد بها ثانيا السبب في احضاره لها ليس مبر كافي فالمصروف وان اخدوه اخوتها فأن اميرة في اقسى الحالات تحت رعاية امها لابسة شاربة اكلة وكلها فترة مؤقتة وتتزوج امها وياخدها قائد تحت جناحه وان كان ولابد ان يكونوا بقربه فليتدبر لهم مسكن بالقرب منه او بجوار مسكنهم ثبلثا وصايف حسب احداث القصة اقرب للشخصية المثالية ولاترى في نفسها عيبا ولاسبب في استبدال ابو قائد لهابواحدة شخصيتها مثل مي بطمعها وطيشها وصغر سنها أليس هذا مبرر كافي لغضب وصايف من ابنها،الجموح لم استطع ان احمن شرطها وان توقعت عدم الحمل ولكن هي تبدو في شوق للامومة فلا اعتقد انها تشترط تأخير الحمل بلا ضافة لسنها لايسمح بتأخير الحمل وعلى قدر ظلم قائد لها ولنفسه بنفس القدر كانت ظالمة لنفسها وله فدراستها ليست مبرر لتأجيل الزواج سنتين أو أكثر خصوصا وانها اكملت تعليمها الجامعي وليست الدنيا متوقفة على شهادتها فاالاثنين متساويين في الظلم لبعضهم والاجدر بهم ان يفتحوا صفحة جديدة،بانتضار المزيد من الاحداث المشوقة

 
 

 

عرض البوم صور انسام جبلية   رد مع اقتباس
قديم 13-10-12, 11:13 AM   المشاركة رقم: 130
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 158451
المشاركات: 59
الجنس أنثى
معدل التقييم: عواصف الشيتاء عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 20

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
عواصف الشيتاء غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ضمني بين الاهداب المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي رد: ثرثرة أرواح متوجعه

 

ضمضم بارت غاية الروعة

الجموح تكابروهي تحب قايدوانااحب الشخصية القوية

واتوقع انهابتشرط شرط قوي احتمال تكسرظهرقايدبذاالشرط


حاتم يحب الثرياياقلبي علية وهي شكلهاتحبة لاحظت من خلال

قراءتهالروايتةوعصبيتهاعلي بعض المواقف احس انه صاير

بينهم موقف هي وحاتم من كانوصغار

 
 

 

عرض البوم صور عواصف الشيتاء   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة المبدعه ضمني بين الأهداب, متوجعه, ليلاس, أرواح, منتدى قصص من وحي قلم الأعضاء, المخترع الرهان, الثريا و فهد, الروائي حاتم, الصين, تخدير, بين الأهداب, ثرثرة, دانة و ماهر, حكي, روايات خليجيه, روايات رومنسيه اجتماعيه, روايات سعوديه, روايات و قصص, روايات طويله, رواية ثرثرة أرواح متوجعه, روايه, ودي, ضمني, قائد الجموع
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


LinkBacks (?)
LinkBack to this Thread: https://www.liilas.com/vb3/t180426.html
أرسلت بواسطة For Type التاريخ
Untitled document This thread Refback 11-07-17 05:12 AM
Untitled document This thread Refback 24-06-17 04:40 AM
ظ‚طµط© ظ…ظƒطھظ…ظ„ط© ط«ط±ط«ط±ط© ط£ط±ظˆط§ط­ ظ…طھظˆط¬ط¹ظ‡ ط§ظ„ظ‚طµطµ ط§ظ„ظ…ظƒطھظ…ظ„ظ‡ ظ…ظ† ظˆط­ظٹ ظ‚ظ„ظ… ط§ظ„ط§ط¹ط¶ط§ This thread Refback 03-08-14 12:19 PM


الساعة الآن 02:26 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية