لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack (2) أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-06-12, 11:54 AM   المشاركة رقم: 136
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: May 2010
العضوية: 163269
المشاركات: 96
الجنس أنثى
معدل التقييم: Lady Noor عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 39

االدولة
البلدQatar
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
Lady Noor غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : أمي روحي المنتدى : القصص المكتمله
Thanks

 

السلام علييكم ورحمه الله وبركاته




عدنا بع انتهاء الاختبارات والحمدللله مابغى يخلص هالكورس ياربي

هموسه وحشتيني واجد واشتقت لنطرتي للبارت اليوم بنطر وانا مستانسه وماوراي شي الحمدللله


اولا حبييت ابارك من كل ققلببببي لسحوووره فديتتهااا كنت حاسه انها تحب مشاري يابختهم فبعض اول مره فارس يسوي خير مالت عليه وعلى حمد هذول الاثنين بالذات رافعين ضغطي لا وفوق شينهم قوات عينهم

يعني الحين حمد ماكفاه انه غلطان وطينها وللحين يحاجه ويقول يبيها ويحبها حببببته القراده هو وفويرس ياربي

ماتخيلين شقد فرحتتتتتتي بهالخبرررر وتستااااهل العنوووود يا اني استانست عجل الحين تحزنين تو الناس ياماما

حد يضيع مشاري من يده ابي اعرف هذي وين كان عقلها ياليت كل الرياجيل زيه

عبدالرحمن من احب الشخصيات على قلبي اللله يخليه لشعاع ياقلبي عليه وشقد حنون ماظن في حد مثله هالوقت والله احببه وموب مصدقه انه كان قريب من فارس وش صار عليهم هموس وشعاع المسكينه لين متى قصتها غامضه والله يعني معقوله هي سوت شي كبير يخلي اخوها مايكملها ٤ سنين واللي يشوف شخصيت شعاع وحب الناس لها من يصدق انها ممكن تسوي شي كبير او تضر احد خاصه اغلا الناس عندها اكيد مظلومه مستحيل غلطانه والله ينتقم من اللي ضلمها ومن فارس على الل يسويه فشجون وابو شجون وحمد يارب

ونرجع لحمد خير الاخ يهدد بعد والله لايقرب مشاري لاذبحه بنفسي < حسيت انهم صج


ولي رجعه انشاللله بعد بارت اليوم ، مشكوره هالموسه ع الابداع ياقلبي انتي دمتي لنا مبشرره بهالاخبار الحلوه ياررب وبود دايم

your number 1 fan ;

 
 

 

عرض البوم صور Lady Noor   رد مع اقتباس
قديم 04-06-12, 02:02 PM   المشاركة رقم: 137
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: May 2011
العضوية: 224988
المشاركات: 622
الجنس أنثى
معدل التقييم: اموولهـ عضو ذو تقييم عالياموولهـ عضو ذو تقييم عالياموولهـ عضو ذو تقييم عالياموولهـ عضو ذو تقييم عالياموولهـ عضو ذو تقييم عالياموولهـ عضو ذو تقييم عالياموولهـ عضو ذو تقييم عالي
نقاط التقييم: 896

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اموولهـ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : أمي روحي المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

مسائك هدوء وراحة بال
هموسه ابدعتي
بارت عرفنا على سر المقاطعه بين شعاع وفارس

انا رجال وهي بنت
هذا عذرك عشان تسوي اللي تسويه
الرجال حلال والبنت حرام
انت تقول كله مكالمات وما تطلع هي سوت زي مكالمه وما طلعت
لكن لو زدت كان زادت
(من يزني يٰزنى به ولو بعد حين)

كنت متوقعه ان سبب اللي هي فيه علاقه بس السناريو يختلف جأ في بالي
انه طالعه مع واحد وصار لها حادث وشافها فارس وقطاعها
بس انه يكون سبب في إعاقتها ابد ما توقعت
ضربه لها أفقدها المشي وحرمها من الحياة ومع كذا مستمر في عنادك
ولا كانها أختك من لحمك ودمك
اللي صار معها ماخلا قلبك يحن عليها اصلا انت عندك قلب اشك في ذلك

وشعاع غلطانه من البدايه المرأه ضعيفه بطبيعتها ومحتاجه للحب في حياتها بس طريقتها
كانت غلط حتى لو يحبك ماراح يتزوج وحده خانت أهلها وقبل كذا خانت ربها
راح يكون الشك ملازم له طول عمره

ماجد
اذا كنت ابد موب قد علاقه ليش تدخل فيها من الاصل
من البدايه ماكنت مخطط للزواج من وحده تعرفت عنها عن طريق النت
ليش خليت البنت تتعلق فيك وبعدين تقول قبيلتي وقبيلتك
والا بس تسليه
هذا انتوا ياالشباب تلعبون على عقول البنات بالكلام الحلو
وهي مساكينات ما يصدقون ينساقون وراكم
وبعدين توصل بهم نصف الطريق وتقطعون الحبل فيهم
لا اللي تركتهم والا اللي انتم كملتوا معهم الطريق
الواضح انك تحبها والدليل انك مسمي بنتك عليها بس الحين بعد ما شفتها
وش راح تسوي خاصه اذا عرفت انك انت سبب اللي هي فيه
بترجع لها والا بتتركها في حالها

سبب نحف شعاع
ياترى تكون مصابه بمرض يعجل بنهاية حياتها
اذا كان هذا صحيح ماراح يندم غيرك يافارس
دوم الانسان ما يشعر بقيمة الشخص الا اذا فقده طول الحياة
الحين انت تشوفها قدامك وماخذك الغرور بس اذا صار له شئ راح تعض أصابعك ندم


هموسه في انتظار المزيد
دمتي مبدعه

 
 

 

عرض البوم صور اموولهـ   رد مع اقتباس
قديم 04-06-12, 03:29 PM   المشاركة رقم: 138
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Nov 2010
العضوية: 202983
المشاركات: 109
الجنس أنثى
معدل التقييم: أمي روحي عضو على طريق الابداعأمي روحي عضو على طريق الابداعأمي روحي عضو على طريق الابداع
نقاط التقييم: 243

االدولة
البلدAngola
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
أمي روحي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : أمي روحي المنتدى : القصص المكتمله
Flowers

 

كتبت البارت وانا كنت حيل نعسانه نزلته ورحت أنام فتحت الرواية واحصل احلى مفاجاة من قارئتين يحبوهم قلبي امولتي وتفاحة اسراعكم بقراءة الرواية وبالرد يحسسني بإهتمامكم فيها بقوووة لاحرمني الله منكم ومن اهتمامكم وحرصكم
وانتظررروني بالبارت الواحد والعشرررون
زززواج فارس & دلال

دمتم لي بود
مبرووووووووووووووك قلبي وروحي ليدي نوووورا
كنت وربي جايه ابرسلك بالخاااااص
وربي بس افكر فييييييييييك وفي اختباراتك والحمدلله خلص من جد هالاختبار حرمنا من عسسسسسسسولة الرواية
آسفه تأخري بتنزي البارت بس ان شاءالله الحين انزله

 
 

 

عرض البوم صور أمي روحي   رد مع اقتباس
قديم 04-06-12, 03:36 PM   المشاركة رقم: 139
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Nov 2010
العضوية: 202983
المشاركات: 109
الجنس أنثى
معدل التقييم: أمي روحي عضو على طريق الابداعأمي روحي عضو على طريق الابداعأمي روحي عضو على طريق الابداع
نقاط التقييم: 243

االدولة
البلدAngola
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
أمي روحي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : أمي روحي المنتدى : القصص المكتمله
Newsuae

 

الــ ج ــزأ الــ ع ــشــروون

في بيت محمد
غلا: يالله سحورة جهزتي
سحر:ايوه نفسها تسأل مشاري راح يكون معاهم او لا بس استحت يارب غلا تقول بدون ماسألها يارب راح يسافر اشتقت له
عبدالرحمن: يالله ابوي ينتظركم بالسيارة وانا ابروح لشعاع آخذها للمطار
غلا: طيب هذانا نزلنا
عبدالرحمن: ترا فيه فارس الي يبي يركب معاه يركب مامعاه غير زوجته
غلا: ياحسرة لو انه خالي مشاري اول من يركب انا بس فويرس ابوي ارحم منه
سحر: فز قلبها عند طاري مشاري
عبدالرحمن: لاتعرفي مشاري ماعنده اجازة ماراح يسافر معانا
سحر: ضااااااااااااااقت حيل كانت مأمله يسافر معاهم ركبت وهي سرحانة شكله ابد مو مقتنع فيني أخذني رحمه بس عارفه ان حبي من طرف واحد وطول عمره يحبني كطلفة بس آآآهـ يامشاري شكل حبك للعنود وبس وانا مالي مكانة بقلبك
**********************
عند البحر
الكل مبسوط الا سحر سرحانة بحالها مع مشاري تناظر العنود كيف مبسوطة ولاعلى بالها
غلا: تهمس لسحر الحين العنود ماكأنها متزوجه وين زوجها عنها
مها: يقولون انه مدلعها ويخليها تروح وتجي براحتها
غلا: ماشاءالله كل رجالها يموتون فيها ويدلعونها حظها دايم حلو مشاءالله
شجون: ناظرت بوجه سحر الي تقلب ناظرت غلا بعتاب ماتعرفون البيوت اسرار ومو كل دلال ترا يدل على حب الزوج لزوجته اصلا مشاري طيب مع الكل مودليل يحبها وانا سمعت ان صلاح دايم مشغول ودايم سفره بعدين نقول الله يسعدها احسن لنا من مراقبتها
غلا: انحرجت صح بس غصب عني قاهرتني علشان خالي مشاري
شجون: خالك مشاري ربي عوضه بجوهرة ومسكت ذقن سحر بحنان وابتسمت لها
سحر: ابتسمت بس جواتها تحترق من كلام غلا
غلا: لامت نفسها على كلمتها تقول بقلبها ياربي من هاللسان الي عجززت اربطه
مها: مشاعل الي تزوجت ونستنا
غلا: شكل زوجها غثيث ونشبة ابوي بندر حاول يقنعها تسافر معانا رفض وجع مارتحت له الآدمي ابد
شعاع: غلا فكي الناس من لسانك حرام جالسه بس تغتابين وتوزعين حسناتك عليهم
غلا: حطت يدها على فمها سكت أكلوتني ماصارت
مها: من هالسيارة الي جت
غلا: ياربي كأنها سيارة خالي مشاري
سحر: فز قلبها وصار يدق طبول راحت الضيقه وهي تشوفه ينزل من سيارته والإبتسامه تزين وجهه حط شماغه جو السيارة ونزل لهم
غلا: طالعو وجهها كيف حمر اثقلي وجع
سحر: وانا قلت شي ماحمر ولاشي بس يمكن الجو حر شوي
غلا: توك تقولي الجو يجنن بالعكس الجو برد بس يمكن زادت حراتك يوم شفتي زوجك ميشو وتغمز لها بعينها
سحر: انحرجت مرة
شعاع: غلا خلاااااااااص
مشاري: نزل بإبتسامة وسلم على الرجال وجلس
سحر: ماتقدر تناظره علشان غلا والا قلبها وعقلها معاه
مها: شكل صديق عبدالرحمن جاء
غلا: ايوه شوفي عبدالرحمن قام يستقبله ياحليله جايب زوجته وعياله
شعاع:ماهتمت لكلامهم قالت بروح عند البحر ابقرأ لي شوي
غلا: من عيوني الحين اوديك ودتها جنب البحر خلت وجهها قدام البحر وظهرها لهم ابجلس معاك مابي اتركك لحالك
شعاع: لاياقلبي روحي وانبسطي معاهم انا ابقرا قرآن
غلا: باستها من عيوني وخلتها لحالها
شعاع: أخذت نفس عميق الهواء الطلق وفتحت نقابها لأن الرجال مو يمها وطلعت مصحفها تقرأ لفت نظرها بنت وولد يلعبون جنبها البنت عمرها 3 سنوات والولد سنة ونصف تحب الأطفال حيل طلعت من شنطتها شكولاته تعالي حبيتي خذيها
البنوته: تناظرها بعيونها مترددة تروح
الولد: ببراءة راح لشعاع وأخذ الشكولاته
شعاع: ضمته واستغربت من الشعور الي جاها تحس كأنها تعرف الولد من زمان طالعت بعيونه البريئة الوجه موغريب علي ملامح توجع قلبها طالعت بالبنت ونادتها تعالي حبيتي
البنوته: قربت منها وأخدت الشكولاته وبسرعه أخذت على شعاع وتسولف عليها
ماجد: كان جالس مع الرجال وانتبه لعياله جنب وحدة معاقة استحى قال أكيد ضايقوها خاف يحرج زوجته ويقومها قدام ناس غرب راح هو ومن بعيد حاول يأشر لهم لف على الرجال شاف ماحد منتبه له قرب قال شعاع حبيتي تعالي
شعاع: الصوووووووووووت تعرفه زين نفس الكلمة شعاع حبيتي مو معقولة لااااا مومعقولة لفت عليه ونست انها ماغطت عيونها
ماجد: يوم لفت ناظرها التقت عيونهم ببعض العيون يعرفهااااااااا زين
البنوته: ركضت وضمته بابا
شعاع: انتبهت انها كاشفه عيونها لفت بسرعه وغطت عيونها بإيدين ترجف وقلب يدق بقوة استغفرت ربها ونزلت راسها بس نزلت دموعها بغزارة
ماجد: بارتباك يالله حبيتي شعاع ارجعي لأمك عيب تضايقون خالتكم
شعاع الصغيرة: بابا هي نادتنا واعطتنا شكولاته
ماجد: مرتبك مرررة أخذ عياله ومشى جهة الرجال بس قلبه وعقله على الي جالسه هناك عند البحر معقولة هي لا ياربي مو هي يااااااااااااااارب مو شعاع
عبدالرحمن: طالع وراه شاف شعاع لحالها عند البحر قام لها وجلس جنبها فديت الي لاهيه يارب انبسطتي
شعاع: وهي تمسح دموعها الحمد لله الجو روعة وهادي ماقصرت ياقلبي
عبدالرحمن: حس بصوتها متغير ولاحظها تمسح دموعها بس قال مالومها مقعدة لاتتمشى ولاشي وأول مرة تطلع وتحتك بناس غرب أكيد تضايقت تبيي ارجعك عندهم
شعاع: ياليت بس مابي اكلف عليك
عبدالرحمن: وهو يسحب كرسيها فديت الحساسة بس وهي تعرف غلاها عندي
ماجد: عيونه عليهم مافارقتهم يحس بوجع بقله حزن كبير يغطى قلبه معقولة هي معقولة هي الخالة الي دايم يسولف عنها عبدالرحمن آآآآآآآآآآآهـ ياشعاع فراقك موجع قلبي يارب لاتخلي لقياها يوجع قلبي أكثر لو كانت الي اشوفها قدامي هي شعاع راح يكون الحزن ملازمي طول حياتي بس يمكن مو اسمها شعاع بس نفس العيون وليه لفت يوم قلت شعاع ليه تفاجأت يوم شافتني يمكن لأنها فاتحه نقابها وواضحه انها ملتزمة ياربي ادور عذر يبرد قلبي املي الوحيد ا ن مو اسمها شعاع بس خابت آماله يوم سمع وحدة من البنات تقول أخيرا رجعت شعاع وحنت علينا ويسمع ضحك الي جنبها
خلاص موقادر يتحمل مضطر يجاملهم بس فوق طاقته
مشاري: الا أناديك ابو ايش ؟؟؟
ماجد: ابو شعاع
مشاري: بس لك ولد الله يحفظه
ماجد: جت شعاع قبله وتعودت يلقبوني ابو شعاع وكلهم عيالي
عبدالرحمن: توه يجلس ايه تراني خاطبها من الحين بس علشان اسمها
الكل ضحك الا ماجد ضحكته من ورا قلبه عيونه على الي جالسه مع الحريم بكرسيها وواضحه نحفها وهزلها
شعاع: عيونها على زوجته موجعه حد النخاع قلبها يعتصر ألم ودم وجروحها تدمي بعد ماتشافت
زوجة ماجد: تسولف ببراءة وماتعرف ايش الي يدور حولها
شعاع: خلاص ضيقها وصل حده تمنت ترجع للشقه بس ماتبغى تقوم احد من جلسته
مشاري: كل شوي يلف ويطالع بالحريم يتطمن على شعاع خاف انها تعبت من الجلسة دق جوالها
شعاع: فرحت يوم دق علىها هلا وغلا ابو بندر
سحر: ناظرت بمشاري وعرفت انه هو الي يدق
مشاري: ابرجع للشقة توني جاي من طريق وتعبان ابغى ارتاح .... ماوضح انه علشانها عارف ماراح ترجع
شعاع: تنهدت براحة اجل ابرجع معاك تعبت من الجلسة هنا
مشاري: الحين اجي آخذك بس خلي الحريم يتغطون زين
شعاع: سكرت ترامشاري راح يجي ياخذني
سحر : تسترت بخجل واخفت فرحتها
العنود: توها تشوفه من طلاقه لها ماتنكر انها اشتاقت له بس خلاص الحين على ذمة رجال
مشاري: تنحنح وقرب ومسك كرسي شعاع مساءالخير
الحريم الكبار سلمت وحدة وحدة
العنود: مساءالخير يابو بندر
مشاري:بثقل الله يمسيك بالنور والعافيه
العنود: حمدلله على سلامتك
سحر: خلاص شوي وتطق
مشاري: بدون نفس بس باحترام الله يسلمك جاء يبي يروح هو وشعاع
سحر: تضغط بكرتون المنديل مقهورة انه ماسلم ولاعبرها وهي الحين زوجته ويعبر العنود الي ماتحلله
مشاري: فاجئها كيفك سحر
سحر: فزت وتفاجئت حيل اول مرة يقول اسمها كذا دايم سحورة بصوت هادي مرة الحمدلله
مشاري: دوم يارب تبيني ارجعك انتي والبنات حياكم وهو يبتسم
سحر: استحت مرة وعجزت ترد
غلا: خالي يكفي تراها بس تقرص رجلي خف عليها علشان تخف علي
الكل ضحك عليها
الا العنود الي تحس بسكاين بصدرها وهي تشوف فرحته بسحر وواضح انه نساها ولا كأنها مرت بحياته اصلا او كانت زوجته لأربع سنين
مشاري: ضحك خلاص بخف عليكم تصبحون على خير
سحر: خلاااااااااص غاصت بهدومها بس فرحت باهتمامه فيها ررفعت عيونها للعنود الي شوي وتطق من الغيىرة
العنود: ايش فيني انا كأني هبلة اتدخل بين رجال وزوجته ياربي تطفي الغيرة من قلبي يارب
مشاري: ركب شعاع في السيارة ولف مع الجهة الثانيه علشان يركب
شعاع: الحزن مالي قلبها والدموع متحجرة بعيونها
ماجد: بدون شعور قام عن الرجال وحط يدينه بمخابي بنطلونه وجلس يمشي وهو سرحان بشعاع
مشاري: أخذ الدوار الي يبعد عن اهلها ورجع ثانيه لازم طريق شقتهم كذا مر من جهة ماجد وهو منزل راسه وسرحان نزل شباك سيارته ماجد وين تركت الربع عناك تلقى زوجتك المسكينة بلشه في عيالك
شعاع: مو قادرة ترفع عيونها بس قلبها يدق اقوى شي
ماجد: رفع راسه لمشاري وابتسم بحزن وخطف نظرة على الي جالسة قدام بجسم هزيل وضعيف وزادت جراحه ولايهمك ابرجع بس حبيت اشم هواء وابتسم مجاملة لمشاري
مشاري: رفع يده له اشوفك على خير مع السلامة ومشى بسيارته
ماجد: وقف ويطالع بالسيارة حيران مايدري متى انشلت ومتى صار فيها الي صار
************************

في سيارة مشاري
مشاري: حاس ان شعاع متضايقه حيل واضح من هدوئها ماحب يضيق صدرها ويسألها بس مسك يدها النحيله وخل كفها جوا كفه وكل شوي يشد على كفها بحنان
شعاع:تحاول تمسك نفسها قدر ماتسطيع تدعي ربها توصل للشقة بسرعه
مشاري: ضاق حيل وهو يحس بضيقتها الي كل شوي تزيد يحترم صمتها بس تمنى انها تفضفض له اسرع شوي علشان يخليها ترتاح اخيرا وصلو نزلها وساعدها على فسخ عباتها وشافها تتهرب تحط عيونها بعيونه مسك وجهها بين كفوفه وناظرها بحنان
شعاع: عجزت تتحمل خلاص فشلت كل ماحاولتها على الصبر ارتمت بحضنه وجلست تبكي بقوة
مشاري: حضنها بقوووة واحترم سكوتها وماسألها بس حاضنها ويمسح على راسها ويسمع شهقاتها الي تقطع قلبه من يوم الحادثه ماعمرها بكت كذا شعاع دايم تحاول تبين قوتها قدام الكل ايش الي خلاها تنهار الحين معقولة سفرها قلب مواجعها وحست انها معايقه من بينهم معقوله أحد ضايقها بس متأكد الكل يحترمها معقولة شوفتها لفارس ابكتها ياربي محتار ايش الي جاها بغى يسألها بس تراجع ماحب يضايقها
شعاع: ماتعرف كم من الوفت راح وهي حاضنة مشاري كأنها تدور الأمان بحضنه
مشاري: بعدها يوم شافها هدات وطالع بعيونها وابستم بحنان ارتحتي الحين
شعاع: هزت براسها وعيونها حمراء ايه
مشاري: تبغين تحكي لي ايش الي فيك
شعاع: مادري ليه هالسفرة قلبت جروحي وحسيت بضيقه وبكيت مافيه سبب معين ياخوي
مشاري: متأكدة ياشعاع القلب
شعاع: بغت تنفجر ثانيه يوم نادها بشعاع القلب حاولت تمسك نفسها غمضت عيونها متأكدة ياالغالي
آسفة مشاري ضايقتك وخربت فرحتك بشوفة سحر
مشاري: والله ازعل منك ضيقك من ضيقك ياختي وفرحتك من فرحتي
شعاع: فديتك
مشاري: يالله ابوديك تغسلين وجههك وترتاحي حطها بسريرها وخلاها ترتاح
شعاع: يوم طلع مشاري شدت بطانيتها عليها وبكت بهدوء طلعت بكاء اربع سنوات كاتمتها بصدرها بكاء جرح حبيب وطعنة أخو بكاء اعاقة لازمتها بكاء حسرة وجمرة ظلت تحرقها طول عمرها
***************************
في سيارة ماجد
تهاني: يوه حبيبي والله انهم ناس يجنون طيبين مرة
ماجد: سرحان مومعاها فكره مع الي اشعلت قلبه وعقله فكره مع من سرقت قلبه قبل سنين فكره مع الي وهبها قلبه بس تخلى عنها وجرحها
تهاني: ياحليها أم صديقك مرة طيوبه والا أخته جننت بنتك شعوعه
ماجد: سرحان مو معاها
تهاني: مجودي وينك مو معاي ابد
ماجد: لاحبيتي معاك بس بالي على الطريق
تهاني: طالعت الطريق مافيه زحمة ايش فيك وجهك حيل متضايق موزي أول ماجبتني لهم كنت مرة متحمس أشوفهم ايش قلب مزاجك لايكون أحد ضايقك
ماجد: لاياروحي مافيه أحد ضايقني يالله وصلنا انتي شيلي نصوري وأنا ابشيل شعاعي حمل شعاع بين يدينه وكل شوي يحضنها اكثر حطها على سريرها وجلس يبوسها بهدوء وحنان
تهاني: ماجد لاتصحيها
ماجد: بعد عنها بهدوء وقام لغرفته
تهاني: ايش فيك كأنك اول مرة تشوف شعاع تعرف اني ندمت اني طعتك وسميتها شعاع
ماجد: استغرب ليه !!!
تهاني: استغفرالله كرهت الإسم يوم شفت البنت اليوم وربي غليظة بشكل وماعبرتني ابد وخوفتني بنظراتها كأنها تحسد
ماجد: بعصبيه استحي على نفسك تهاني واستغفري ربك والله ماتوقعت الكلام منك ابد وراح للصاله وضرب الباب بقوة
تهاني: استغربت عصبيته زعلت وجلست تنتظره بس استغربته ماجاء بالعاده اول مايزعلها يرجع يراضيها
ماجد: كان يروح ويجي ويحس اعصابه خلاص مو قادر يمسكها وكل شوي يمسح على شعره ويدور بالصالة موجايه نوم وضايق وحالته حاله
تهاني: طلعت وشافته مرة متضايق استغربت من حاله ماجد أنا
ماجد: أشر بيده يعني اسكتي بدون مايناظرها
تهاني: والله موقصدي بس زعلت لانها ماعبرتني وكأنها كارهتني
ماجد: لف بعصبيه أنتي شفتي حالتها تلومينها تهاني انتي لو تتعبي بالحمل او انفلونزا بيسطه ماتعبري أحد كيف عاد هي والله أعلم بحالتها توقعت قلبك احن من كذا تهاني ماتوقعت الكلام يجي منك ابد
تهاني: ندمت صح والله غلطانة سامحني حبيبي
ماجد: جلس بضيقه ويسمح وجهه ربي الله يسامحك ويسامحني معاك
تهاني: يالله حبيبي تعال تحمم وريح
ماجد: موجايني نوم ابطلع شوي اشم هواء حاس نفسي مخنوووق وطلع بسرعه
تهاني: تضايقت من حالته مرة غريبه عليها متأكده أحد جرحه بكلمة دايم ماجد هادي وحنون ايش قلبه كذا تذكرت أول زواجهم كيف ماكان ابد يحبها كان بس يجاملها ماحست بحبه والفرحة بعيونه الا يوم جابت شعاع تهاني تعتبر شعاع هي شعاع سعادتها مع ماجد لأنه يوم جت تغير حيل معاها وصارت تشوف الفرحة والحب بعيونه راحت لغرفتها تنام قالت أكيد راح يهدا بعدين
ماجد: راح للبحر ووقف قدامه يشوف الموج يتخيل حياته زي الومج يقرب يبعد فترة من حياته صارت شعاع أقرب عليه من أنفاسه وفترة بعدت زي مايبعد الموج عنه راحت بعيييييييييييييييييد تنهد بضيق ورفع راسه للسماء ياترى سامحتني او لا ياشعاع ايش الي سبب لك كل هذا جلس على طرف الصخر راح باله بعيد
عيسى: يطقطق بجواله والله معاي بنت مزة لقيتها بالسوق ورقمتها
ابراهيم: هات رقمها
عيسى : تبطي عظم خلني اتهنىى فيها بعدين خذها واتنهى فيها
عبدالرحمن: قام معصب انتم ايش تظنون نفسكم بنات الناس لعبة عندكم ماتخافون ربكم
عيسى: ايش بلاك أنت ماراح نفضحهم ولاشي هم جو من انفسهم ماحد ضرب على ايدنهم ويجون يستاهلون ماجاهم
ابراهيم: عن نفسي مستحيل اغصبها على شي ماتبيه ولاراح افضحها
عبدالرحمن: بعصبيه أكبر فيه بنات لعبات على قولتك بس فيه بنت يمكن تغتر بكلامك المعسول يمكنها ماتكون راعية جوال ولا لعب بس انت فتنتها بأسلوبك ووثقت فيك
عيسى: هذا يوم سعدي ويفرحني وراح تكون تسوى عيوني
عبدالرحمن: وراح تتزوجها صح؟!؟!
عيسى: ضحك أكيد لا مستحيل
عبدالرحمن: قام وهو معصب أجل ليه تلعب بمشاعرها خافو ربكم خافو ربكم يجي يوم وربي يبلاكم بخواتكم او بناتكم لاتستغلون ضعف البنت واتباعها لعواطفها وشاعرها راح يجيكم يوم وتندمون وراح وخلاهم
ابراهيم: ايش فيه صاحبك ماجد جايب لنا واحد نفسيه
ماجد: استغرب من عصبية عبدالرحمن لا ياجماعه والله ان عبدالرحمن مافيه مثله بس تراه مو راعي لعب زيك واحد عاقل ومستحيل يلعب بمشاعر بنات الناس ويخاف ربه
عيسى: اشر بيده فكنا منه بس يالله شباب نلعب بالوت
ماجد: راح لعبدالرحمن وجلس جنبه على البحر حط يده على كتفه ايش فيك ياخوي
عبدالرحمن: وهو مرة حزين هم مايتخيلون جرح البنت هي تتعشم فيه ويكون فارس أحلامها وهو يعتبرها لعبه بنظره يتلسى فيها حتى يلقى زوجته بلع عبرته ماتتخيل الجرح الي يجيها يبعد نظراته ويناظر قدام يمكن بنت اكتشوفوها أهلها وورطت فيهم او يمكن تضررت بعد وفجأة تلقى صورة عريسها وهو متزوج ومبسوط وهي تضررت طول عمرها
ماجد: مسك راسه لا يارب مو سبب اعاقتها أنا بس ليه عبدالرحمن يكره فارس لا لا لاااااااااااااااااااااااا مو مصدق تدكر يوم يدق عليها وكان مسكر يدورها مالقها لاااااااااا معقولة انا تزوجت وجاني عيال وشافتني اليوم مع زوجتي وعيالي ولا كأنها هامتني وهي صارت معقاه بسببي يارب سامحني شعاع سامحيني سامحيني وطلع الي في قلبه وبكى بس تمنى صوته يوصل لها
********************
في الشقة
البنات دخلو ينامون
شجون: مارتاحت حاسه ان شعاع فيها شي كل البنات راحو لها بس مارضت تتكلم راحت شجون لها وجلست طرف سريرها عارفه انك لسه مانمت قلت اجي ازعجك شوي
شعاع: تسندت بإبتسامة مصطنعه ليه مارحتي لزوجك وفكتيني
شجون: وهي تبوسها مع راسها لأني عارفه ان أخت زوجي تحبني أكثر من زوجي
[/QUOTE][/FONT][/SIZE][/COLOR][/COLOR]

 
 

 

عرض البوم صور أمي روحي   رد مع اقتباس
قديم 04-06-12, 03:39 PM   المشاركة رقم: 140
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Nov 2010
العضوية: 202983
المشاركات: 109
الجنس أنثى
معدل التقييم: أمي روحي عضو على طريق الابداعأمي روحي عضو على طريق الابداعأمي روحي عضو على طريق الابداع
نقاط التقييم: 243

االدولة
البلدAngola
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
أمي روحي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : أمي روحي المنتدى : القصص المكتمله
Newsuae

 

شعاع: سندت راسها على شجون والله اني أموت فيك مو بس أحبك
شجون: لفت راسها على شجون لو كنتي تحبيني جد قولي الي فيك أول مرة من دخولي على بيتكم اشوف الحزن بعيونك لاتنكري من يوم ماجاء صاحب عبدالرحمن وأنتي مزاجك تغير
شعاع: لامافيني شي بس يمكني تعبت ووو
شجون: حطت يدها على فمها تقدري تسكتي الكل بأي كلمة بس أنا افهمك زين شعاع وقريت الحزن والأم بعيونك كيف ماقراها وانا رفيقة الحزن اذا شفته جاء لشخص اعرف انه زاره بدون مايقول
شعاع: تنهدت بضيق
شجون: صدقيني لو تفضفضي ترتاحي
شعاع: تعدلت بجلستها اربع سنوات وانا كاتمه اربع سنوات وأنا احاول انسى بس شوفتي له جددت كل آلامي وأحزاني
شجون: عمري ماطالعت برجال بس تصرفاتك شككتني انه فيه شي طالعته وشفت حتى هو تصرفاته غريبه ومريبه من يوم رحتي وهو بس يدور لحاله وعلى طول نادى زوجته علشان يرجعون حاولت فيه بس رفض
شعاع: آآآآآآآآه ياشجون ماتمنيت أشوفه والله ضقت حيل لشوفته شوفته جددت لي أحزان كاتمتها لي اربع سنوات بصدري
شجون: وفارس له دخل
شعاع: ناظرت قدام للأسف ماجد حطمني وفارس كسرني كسر لازمني طول عمري
شجون: كيف؟؟؟؟؟
شعاع: ترجع بذكرباتها قبل اررربع سنوااااااااااااااااااااااااااااااااااااات
شعاع: تقلب بالمنتدى ومبسوطة وهي تنزل مواضيع حلوة
اممم ابشوف ايش الردود تقلب وهي مبتسمة وفرحانة ان مواضيعها اعجبت ناس كثير تدقق بواحد نكه واثق من نفسه ابتسمت بمرح بعذرك لو كنت واثق ردوك حلوة ومرحة كل يوم تنزل مواضيع وصارت تدقق وتهتم بردودو واثق من نفسه مرة تضحك على رده ومرة يبهرها أسلوبه
مشاعل: ايش تسوي ياحلوة
شعاع: شوفي موضوعي الاخير وشوفي الردود
مشاعل: تقراها ايه مرة حلوة
شعاع: اممم شوفي رد واثق من نفسه وروحي لرده علي في قسم النكت وربي انه نكته
مشاعل: واضح انه يتميلح ومغرور من نكه
شعاع: بمرح يمكن ههههههههههههه مالي شغل فيه
فارس: وهو يطبل على بابها أهلين ياحلوة
شعاع:أهلين ياشين
فارس: سحبها مع شعرها تعرفين اني أحلى منك
شعاع:آآآآآآآى عارفه بس فكني
فارس: يالله خلي عنك النت وانزلي أمي تنتظرك تحت
شعاع: اوك خيو
فارس: احذري من هالنت وبلاويه
شعاع: لاتخاف أختك ذيبه
فارس: ايه ياذيبه لاتتأخرين
شعاع: يوم راح أخوها شافت رساله ببريدها الخاص بنفس منتداها فتحته لقت رسالة من الواثق ((( مواضيعك غاية بالروعة ان دل على شي يدل على ذوقك الرفيع ونفسك المرحة اللطيفة ))) هزتها الرساله بسرعه مسحتها ولاردت نزلت عندأهلها بس فكرها مشغول مع الرسالة هي أصلا معجبه فيه ورسالته لفت نظرها مرة الايام وانقطع الواثق فترة ضاقت حيل كل ماتنزل موضوع تنتظر رده ماتلقاه حتى ردود تجيها كثيرة بس خلاص صارت مايهمها غير رده قررت تنزل أكثر مو موضوع صح يتعبها بس تحاول تلفت نظره معقولة زعل لأني مارديت عليه فتحت بريده حاولت ترسل بس تراجعت مر شهر خلاص فاض كيلها وصار بالها مشغول والمنتدى صار ماله طعم بدونه قررت تتهور وترسله رسالة صبرت يوم يومين مارد قالت يمكن ترك المنتدى يأست مرة بعد مرور اسبوع فتحت المنتدى الا تلقاه راد على مواضيعها كلها ورد على رسالتها الي ببريده اشكرك على اهتمامك واعذريني يوم انقطعت بس كنت مسوي عمليه ردت عليه بنفس اليوم سلامات ايش فيك رد عليها بنفس الوقت عرفت انه فيه لانها شافت نكه موجود بالمنتدى بس رباط صليبي حط ايميله وكتب اممم اخاف تفهميني غلط بس من جد انا معجب حيل فيك
ارتبكت يوم شافت ايميله ماضافته عندها انقطع فتره كأنه يعاقبها صبرت صبرت بس تعبت خلاص صارت ماتستغني عن وجوده بالمنتدى قالت ايش يضرني بس ايميل ماراح اخسر شي سمت بسم الله وبيد ترجف وهي متردده سوت له اضافه شكله موفيه سكرت جهازها ونامت الفجر صلت قبل ماتروح للمدرسة لقته مضيفها وكاتب لها نوووووووووووووووووووووووووووورتي المسن حقي وربي طرت من الفرحه مو مصدق انك شرفتني هنا غصب عنها ابتسمت كتبت له شكرا وسكرت جهازها وراحت للمدرسة بس بالها مو معاها أنا الي سويته غلط اولا ياربي أكيد غلط كيف سويت أنا كذا خلاص اذا رحت ابحذفه انا كيف تهورت وخنت ثقة أهلي فيني راحت جري لغرفتها أمها تناديها شويات يمه عندي شغل لازم اخلصه ضروري
امها: هالبنت دايم مطفوقه
فارس: خليها مديرة شركة كبيره الي يشوفها يقول وراها اسمهم وشغلات كثيرره مطفوقه وراح تظل مطفوقة
شعاع: ايه وان جيت تتسلف مني رديتك وطلعت لسانها عليها وجري لغرفتها
فارس: ضحك عليها وكمل أكله
شعاع: فتحت جهازها مقررة تعطيه بلوك بس تفاجأت انه فيه جهازها سجل دخلولها تلقائيا
ماجد: اهلين وسهلين نورتي وربي اشتقت لك حيل
شعاع: لارد
ماجد: عذبة الوصوف ردي (طبعا لسه ماعلمته اسمها)
شعاع: ممكن طلب
ماجد: تدللي امريني يوم سعدي يوم تامريني
شعاع: تحذفني
ماجد: ضاق حيل ليه سويت شي يضايقك وربي حتى اسمك ماحبيت اضغط عليك واسألك عذبة وربي يكفيني منك بس نسولف مابي شي ثاني منك
شعاع: بس كذا أخون أهلي مو مرتاحة ابد
ماجد: سوي الي يريحك وآسف اني احرجتك مع السلامة وسوا خروج وطلع
شعاع: ضاقت يوم زعل جت تبي تعطيه بلوك ماقدرت خلته
فارس: طل براسه أهلين شعيع
شعاع: ارتبكت وسكرت جهازها وحاولت تسوي نفسها طبيعيه كم مرة اقولك لاتندايني شعيع
فارس: اممم اجل شع شع
شعاع: وووجع لاتناديني ابرك لي
فارس: جرها مع شعرها منو الوجع
شعاع: اااي خلاص أنا
فارس: ترك شعرها وضمها بسم الله عليك فيني ولافيك الوجع شعاع
شعاع: خلاص بعدوينا ولاتزعل
فارس: ليه ماتغديتي
شعاع: مالي نفس
فارس: طلع من جيبه سنكرس هذا الي يحبه قلبك أجل
شعاع: وووهـ فديت أخوي الي دايم يجيب لي الي أحبه
فارس: وهو فيه أغلى منك يالدوبا
شعاع: جلست تسولف وتضحك مع فارس بس بالها مع ماجد مرت الايام وكل يوم تدخل ولاتشوفه تحط ظهور وتدخل للمنتدى لعلها تشوفه بس مابين الا بعد اسبوعين دخل
شعاع: هلاااااااااااااا وغلااااااااااااااااااااا ماجد
ماجد: ببرود هلا غريبه ماحذفتيني؟!؟!
شعاع: ضاقت حيل زعلت مني صح
ماجد: وليه أزعل انتي حرة بتصرفاتك
شعاع: بس وربي مو قصدي بس
ماجد: لابس ولاشي عذبة سوي الي يريحك
شعاع: ماراح احذفك
ماجد: براحتك
شعاع: خلاص عاد بلادلع
ماجد: انبسط من ردها وبرائتها وصار يسولف ويضحك عادي جلسو يسولفون حتى الفجر رحمة انه خميس والا كان ماقدرت تروح مدرستها
شعاع: يوووه ماحسينا بالوقت يالله مجودي روح صلي وانا بعد وعلشان انام
ماجد: حلاة دلع اسمي منك عذبة راح اشتاق لك
شعاع: استحت وماردت
ماجد: يالله اجل اخاف يطلع شعاع الشمس واحنا ماصلينا
شعاع: اممم قصدك اطلع أنا
ماجد: فرح اسمك شمس او شعاع
شعاع: اسمي شعاع
ماجد: وأنا اشهد انك شعاع قلبي
ظلت العلاقة بينهم وكل شوي تقوى مايمر يوم الا يكلمون بعض مسن حتى جاء مرة طلب يسمع صوتها رفضت شعاع بس بعد اصرار ماجد وافقت تكلمه مرة مايك وكل يوم يطلبها مايك حتى تطورت جوال وكام
ماجد: تعلق فيها بشكل موطبيعي خصوصا يوم سمع صوتها وضحكتها الي ترن بإذنه يشوف البنات ولاشي بعد حبه لها انبهر فيها يوم شاف اول شي عيونها بعدين وجهها موكله جمال بشعاع س كانت فيها ملامح تجذبه ابتسامتها عيونها الحلوة البريئة حنانها كل مايجيه موقف يضيق صدره يشتكي لها وهي تواسيه وهي بعد صارو يحبون بعض لحد الجنون
شجون: وبعدين ايش صار ليه توقفتي كملي
شعاع: عيونها غرقت بدموعها الي تحجرت بعيونها حتى جاء اليوم الي قصم ظهري يوم تاريخي بحياتي يوم أنهى كل سعادتي
شجون: تنصت لها باهتمام
شعاع: ماجد ممكن أقولك شي
ماجد: ايش حبيتي
شعاع: أنا مومتراحة لعلاقتنا كذا
ماجد: مليتي مني ماتحبيني زي ماحبك
شعاع: افهمني ياروحي بس ربي مايرضى عن الي نسويه وتعرفني موراعية الامور هذي ماجد خلنا ننهي حبنا ونتوجه بزواجنا يرضى ربنا بالأول ثم أهلنا
ماجد: لارد
شعاع: حبيي ايش فيك سكت
ماجد: صعبة حياتي
شعاع: ضاقت ليه صعبة
ماجد: أنا لسه متوظف والزواج يبغى له مصاريف وفلوس كثيرة
شعاع: أنا راضية فيك وماراح اتشرط لو أسكن ببيت أهلك وأكل خبز مع موية أهم شي اجتمع أنا وياك
ماجد: شعاع بس
شعاع: ايش بعد تدور حجة تهرب مني ماجد قولي ماحبيتك قولي كنت اتسلى فيك حتى اتزوج
ماجد: عصب افهميني شعاع
شعاع: قول ايش عندك
ماجد: أهلي خاطبين لي بنت عمي وضاغطين علي اوافق عليها
شعاع: وقفت من العصبيه وطول هالوقت وانت مخبي علي وطول هالوقت وانت معيشني بوهم وطول هالوقت وانا الحق سراب سرررراب ياماجد سراب
ماجد: افهميني شعاع حبك بقلبي ماله حد وربي ماله وصف وربي مالها مكانة بقلبي وربي اني معارض لهم اشهر ضاغطين علي اوفق بس انا
شعاع: طيب ارفضها وتعال اخطبني من أهلي ماجد جايني واحد يخطبني وأنا مابي غيرك ارجوك تعال انا عطيتك كل الي تبيه لأني واثقه انك راح تتزوجني
ماجد: صعبة ياشعاع صعبة عادتنا أهلنا مايطلعون برا قبيلتنا وقبيلتك غير عن قبيلتي
شعاع: أجل أنا ماقدر اعصي ربي أكثر من ماعصيته خنت أهلي وكل شي لأني حبيتك من قلب حبيتك على أمل تتزوجني لاتعرفني ولا اعرفك وكل شي يخصني تخلص منه
ماجد: حرام عليك شعاع ماستغني ابعد عنك انتي صرتي كل شي بحياتي
شعاع: ابتسمت بألم بكره تكوون زوجتك كل شي بحياتك وتكون شعاع ورقة تسلية فيها ورميتها يوم حصلت احسن منها وحده تثق فيها وحده ماكمتك جوال وحده ماخنت أهلها
ماجد: يكفي شعاع ارجوك يكفي انا ابيك تعرفي كيف ابيك
شعاع: تبيني تزوجني غير كذا ماراح اعصي ربي
ماجد: سكت مارد
شعاع: بحسرة وألم كنت عارفه هذا ردك عن اذنك
ماجد: شعاع لسه ماخطبتها لو خطبتها يمكن ابجلس كم شهر حتى اتزوجها لاتبعدي عني هالحين

شعاع: تحجرت دموعها بعيونها وتناظره نظرات خيبة أمل خسارة ياماجد خسارة وسكرت الكام وكل جهازها بوجهه
ماجد: شعاع شعاااااااااااااااااااااع ردي ارجوك على طول أخذ جواله وجلس يدق عليها
شعاع: راحت للحمام وجلست تبكي وتبكي
فارس: طق بابها مالقى رد فتح الغرفة لقاها في الحمام قال ابتخبى عنها اول ماتطلع ابخرعها شاف جوالها يدق طالع الرقم لقى اسم ميمي حطه على الطاولة جاها مسج والايفون يطالع الرسالة شاف متكوب حبيتي ارجوك ردي ابي اتفاهم معاك عقد حواجبه وشك بس قال مابي استعجل وشوي الي يجي مسج ثاني والله احبك شعاع ارجوك لاتعذبيني خلاص شكه صار 70% انه ولد يدعي ربه انه غلط وشكوكه ماتكون بملحه قام من الكرسي وأخذ يلف ويدور وشعاع طولت بالحمام طق باب الحمام فيك شي شعاع
شعاع: ارتبكت لا مافيني شي ياربي ايش هالورطة الحين راح يشوف عيوني ورامة من البكاء اذا سألني ايش فيك كيف أرد عليه
فارس: حبيتي شعاع جوالي خلص شحنه ومظطر أكلم صاحبي ضروري كم رقم القفل
شعاع: افتكت منه قالت ان شاءالله يطلع من غرفتي ولايشوفني بالحاله علمته ونست رسايل ماجد الي بجوالها مومركزة لأن بالها مع كلام ماجد الي جرحها
فارس: بسرعه فتح الجوال وهو يدعي ربه ان شكوكه غلط بغلط تفاجاء من الي يقراه شعاع تخونا شعاع تكلم شاب ورسايل غراميه بالهبل بدون شعوره رمى الجوال وتكسر جوال شعاع
شعاع: سمعت صوت تكسر شي طلعت بسرعه طالعت بجوالها الايفون الي تكسر رفعت عيونها لفارس وشافت الشرر يطلع من عيونه
فارس: وكل شيطاين العالم فيه قرب منها
شعاع: ابعدت عنه افهمني أخوي
فارس: قرب منها ايش افهم انك خاينة انك نذلة انك موقد الثقه
شعاع:والله يافارس انه مالمسني ولاطلعت معاه والله اني ندمانة قد شعر راسي
فارس:انعمى من العصبيه والله ناويه تطلعين معاه ياداشرة يافاسقة قالها كلام قوي وجلس يضرب فيها بدون شعوره
مشاعل: ركضت على صوت صراخ شعاع وفارس فتحت الباب وخافت من شكل فارس الي حيل معصب جلست تنادي على أمها وتصرخ يمه الحقي على أختي راح يموتها فاااااااااارس ييمممممممممممممممممه تعالي بسرعة وهي تبكي المشكلة مشاري وابوه موفيه
أمها: فارس خلها راح تموت البنت فارس هدي طلبتك فاااااارس
فارس: صار يضربها مع كل جهة وشعاع تصارخ وتترجاه وتنزل على رجوله تبوسهم والله آسفة ياخوي
فارس: دفها برجله وشدها مع شعرها بكل قوته ويسحبها من غرفتها
شعاع: يممممممممممه ساعديني يمه راح يموتني
أمها: تحاول تفكه مو قادرة
مشاعل: تبكي وتترجاه
فارس: بدون شعوره فكها ودفها بكل قوته
شعاع: طاحت على طرف الطاولة وماحست الا بنزيف يطلع منها شوشت الصورة عليها وغابت عن الوعي وصراخ وصياح أهلها يختفي بالتدريج عنها ماصحت الا على مغذي بيدها وصوت بكاء مشاعل وأمها عند راسها
أمها: شعاع ياقلبي تحسين فينا
شعاع: وهي يالله تفتح عيونها ايش صار وأنا وين
مشاري: وهو حاضنها أنتي بالمستشفى ياقلبي حمد لله على سلامتك
ابو مشاري: قرب منها وباسها على راسها احمد ربي انه ردك لنا
شعاع: كم لي غايبه عن الوعي
ابو مشاري: لك اسبوع وأنا ابوك
شعاع: ليه يمه موحاسه برجولي
أمها : بكت بقوة هي ومشاعل
ابو مشاري: بصرامة اذكرو ا الله
شعاع: عرفت من بكاهم انها ماتمشي سكتت وماتكلمت
مشاري: قلبه يتقطع بس ان شاءالله نسافر فيك لألمانيا وتسوي عمليه وترجعي تمشي زي أول
شعاع: ا بحزن نا راضيه بحكم ربي
عبدالرحمن: دخل هو ومشاري مشاري على طول جاها وضمها فرحان بقومتها اما عبدالرحمن ماعطاها وجه بس قام بالواجب
شعاع: تناظره وهي تتألم وتتحسر
طلعت من المستشفى وهي محرومة من فارس وعبدالرحمن يجيها يسأل عنها ويطلع الا مرة مسكت يده
عبدالرحمن: طالعه بدون أي علامة بوجهه بغيتي شي
شعاع: وهي تجحر دموعها عارفه إنك كارهني ولا الومك بس وربي اني غلطة غلطه قوويه وربي جازني عليها ماحزنت على حالي اتمنى تكفير ذنوب بس احزن يوم افقد وجودك انت وفارس
عبدالرحمن: يناظرها وساكت
شعاع: وهي تناظره وتنزل دموعها على عيونها ارجوك عبدالرحمن لاتعذبني أكثر مما تعذبت وربي جواتي نار تحرقني وحطت يدينها على وجهها وجلست تبكي
عبدالرحمن: رحمها وجلس جنبها وضمها بحنان لاتعذبني نفسك أكثر يكفي ماجاك
شعاع: ضمته فرحانه انه سامحها وبكت بحضنه تركها ونزل وشاف فارس فارس ممكن اكلم بموضوع
فارس: ايش عبدالرحمن
عبدالرحمن : شعاع مرة حزينه وضايقه انا انصدمت منها بس ترا الي جاها كفاها
فارس: مالي شغل فيك كا انسان حر بتصرفاته
شعاع: كانو قربيبن من غرفتهم وتسمع نقاشهم
عبدالرحمن: شعاع فاقدتك تبيك يكفي الأم الي فيه تراه بسببك
فارس: عصب لا بسببها
عبدالرحمن: لاتنسى انك كنت تلعب لى بنات الناس ودقه بدقه لو زدت لزاد السقا
فارس: انا لعبت اتسلى بس عمري ماقابلتهم حدي جوال يوم يومين وارميه بس هي خانت ثقتنا هي بنت وانا ولد
عبدالرحمن: مافيه فرق زي ماتعلب على بنات الناس راح يلعب على خواتك انت غلطت وهي بعد بس الفرق هي تابت وانت غلظة بعاقبها كان هجرتها فتره هواشتها بس تضربها بوحشيه وتهرجها بعد
فارس: قلت مالك خص ياعبدالرحمن يعني مالك خص ومن اليوم ورايح مالي أخت اسمها شعاع
شجون: طيب ماكافاه الي سواه فيك يزيد بعقابك سنين ربنا يعفي ويسامح ليه هو ماعفى وسامحك
شعاع: بحزن عاقبني اشد عقاب حرمني منه اربع سنين وحرمني من حريتي وحكم علي بإعاقه تلازمني طوول عمري
شجون: بعصبيه المفروض أنتي الي تزعلي موهو
شعاع: ناظرتها بحزن مشتاقة له شجون مشتاقة لضحكته وسواليفه كبرنا سوا ولعبنا سوا كان قريب مني حيل بس أنا غلطت وخنتهم وكنت مو محل ثقتهم حبي لماجد أعمى عيوني والمشكلة بعد الي صار بثلاث شهور اقرأ خبر زواجه وصورته بأحد الجرايد اذكر يومها بكيت الى الفجر انا تعذبت ودفعت قيمة خيانتي لأهلي وهو تزوج وتهنى ولاعلى باله بس أنا استاهل وهو الله يسامحه
شجون: ضمتها وباستها انسي ربي ماقدر هالشي الا يمكن علشان يكفر ذنوبك
شعاع: والله ياشجون هذا الي مريحني كل يوم اتعذب فيه ارفع يديني لربي اطلبه ا ن الي جاني تكفير لذنبي صدقيني جلست اربع سنين من يوم مافقت من الغيوبه وانا ماكبيت بقوة حتى شفت ماجد وشفت عياله بس ماخبي عنك اني فرحت يوم ضميت عياله على صدري
شجون: سكتت وعرفت ان ماجد بعد يحبها تذكرت نظرة الحزن بعيونه واسم بنته عليها بس ماقالت شي لشعاع
شعاع: تصدقي يوم حكيت لك احس اني ارتحت مسكت يد شجون ماتتخيلي كيف ارتاح لك واحبك شجون والله انك بحسبة أختي مشاعل بس اطلب ربي ان فارس يقدرك ويتمسك فيك ولايفرط فيك ابد
شجون: ابتسمت بحزن وهي تتذكر جرحه لها الكبير قالت الله يسعده مع زوجته الجديدة
شعاع: بحزن الله يعين بس
شجون: ضمتها وباستها مع راسها أهم شي انك تهتمي بصحتك أشوفك كل يوم تضعفي أكثر من أول مادري ليه ؟؟؟
شعاع: قالت بقلبها ماتعرفي سبب ضعفي ياشجون مايعرف فيه الا ربي ....

^
^
^
انتهى الجزأ العشروووون الي فك سر توتر فارس وشعاع
ووقفة مهمه لقرائي الغالين قبل مايكتبون تعليقهم عن شعاع

1. ... كم بين آدم وإبليس ؟
لا أقصد كم بينهما من مـدّة زمنية .
لكني أقصد كم بينهما من فرق أمام الذّنب ؟

آدمُ عصى ربه فتاب وأناب واعترف بالذّنب فقال وزوجه : ( ربنا ظلمنا أنفسنا وإن لم تغفر لنا وترحمنا لنكونن من الخاسرين ) .
فكانت النتيجة : ( ثم اجتباه ربّـه فتاب عليه وهدى ) .
قال ابن القيم – رحمه الله – : فكم بين حالِـه ( يعني آدم ) وقد قيل له : ( إن لك ألا تجوع فيها ولا تعرى * وأنك لا تظمؤ فيها ولا تضحى ) ، وبين قوله : ( ثم اجتباه ربّـه فتاب عليه وهدى ) .
فالحال الاولى حال أكل وشرب وتمتع ، والحال الأخرى حال اجتباء واصطفاء وهداية ، فيا بعد ما بينهما . انتهى كلامه – رحمه الله – .
كم بين آدم حال اعترافه بالذّنب وانكسار قلبه وانطراحه بين يدي مولاه ، وبين إبليس الذي عصى ربّه واستكبر وأبى .
هذا حال الناس على مـرّ الأيام .
فريق إذا وقع في المعصية أقـرّ بالذّنب واعترف بالخطيئة وسأل ربه العفو والمغفرة .
وفريق إذا وقع في السيئات وهلك في الموبقات عاند وكابر ، أو احتقر الذّنب وجاهر بالمعصية .
والاعتراف بالذنب من سمات الأنبياء والصالحين .
فهذا نبيُّ الله نوح يقول بلسان العبد الفقير : ( رب إني أعوذ بك أن أسألك ماليس لي به علم وإلا تغفر لي وترحمني أكن من الخاسرين ) .
وذاك نبيُّ الله يونس يخرج غاضبا فيجد نفسه في ظلمات بعضها فوق بعض ، فـيُـناجي ربّه بلسان المعترفِ بِذَنبِه المقـرّ بخطيئته : ( لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين ) .
فاستجاب اللهُ له ، وجاء الجواب :(فااستجبناله) وزيادة ( ونجيناه من الغم )
وكانت دعوته نبراسا للمؤمنين ، يدعون ربهم مقرِّين بالخطيئة معترفين بالذنب منكسري القلوب بين يدي علام الغيوب .
ولذا قال عليه الصلاة والسلام : دَعْوَةُ ذِي النّونِ - إذْ دَعَا وَهُوَ في بَطْنِ الحُوتِ - : لا إلَهَ إلاّ أنْتَ سُبْحَانَكَ إنّي كُنْتُ مِنَ الظّالِمِينَ ، فَإِنّهُ لَمْ يَدْعُ بـها رَجُلٌ مُسْلِمٌ في شَيْءٍ قَطّ إلاّ اسْتَجَابَ الله لَهُ . رواه الإمام أحمد وغيره ، وهو حديث صحيح .
قال الألبيري :
ونادِ إذا سجدتَّ له اعترافـاً ****** بما ناداه ذا النونِ بن متّى

وذاك نبيُّ الله القويُّ الأمين ( موسى ) يقول بعد أن وقع في الخطيئة :
( ربّ إني ظلمت نفسي فاغفر لي ) .
فكان الجواب : ( فغفر له إنه هو الغفور الرحيم ) .
وذاك نبي الله داود الذي استغفر ( ربه وخرّ راكعا وأناب) قال الله جل جلاله : و( فغفرنا له ذلك )و زيادة ( وإن له عندنا لزلفى وحسن مآب ) .
وذاك ابنه سليمان الذي تاب وأناب ( قال رب اغفر لي وهب لي ملكا لا ينبغي لأحد من بعدي )
فوهب له ربُّـه ملكا عظيما وسخّر له الريح والجن والطير .
إذا تأملتم هذا
فتأملوا مناجاةَ النبيِّ عليه الصلاة والسلام ، وهو يُناجي ربّه في دُجى الليل الساكن .
فقد كان من دعائه عليه الصلاة والسلام إذا قام يتهجّد من الليل أن يقول – بعد أن يُثني على الله عز وجلّ بما هو أهلُه – :
اللهم اغفر لي ما قدمت وما أخرت وما أسررت وما أعلنت وما أسرفت وما أنت أعلم به مني ، أنت المقدم وأنت المؤخر لا إله إلا أنت . رواه البخاري ومسلم .
ثم تأملوا هذا الدعاء من أدعيته عليه الصلاة والسلام ، وهو يقول :
اللهم اغفر لي جدي وهزلي وخطئي وعمدي وكل ذلك عندي . رواه البخاري ومسلم .
وكان صلى الله عليه وسلم يقول في سجوده :
اللهم اغفر لي ذنبي كلَّه ، دِقَّـه وجِلَّه ، وأولَه وآخرَه ، وعلانيتَه وسرَّه . رواه مسلم .

ولما سأل أبو بكر الصديق رضي الله عنه رسولَ الله صلى الله عليه وسلم فقال : يا رسولَ اللّه علمني دُعاءً أَدعو به في صلاتي قال : قل :
اللهمّ إني ظلمتُ نفسي ظلماً كثيراً ، ولا يَغفرُ الذّنوبَ إلا أنتَ ، فاغفِرْ لي مغفرةً من عندَك ، وارحمني إنكَ أنتَ الغفور الرّحيم . رواه البخاري ومسلم
فإذا كان هذا القول يُقال لخير الأمة بعد نبيِّها فماذا يُقال لنا ؟؟
والاعتراف بالذنب من صفات المتقين .
قال الله عز وجل عن المـتّـقين : ( والذين إذا فعلوا فاحشة أو ظلموا أنفسهم ذكروا الله فاستغفروا لذنوبهم ومن يغفر الذنوب إلا الله ولم يُصرّوا على ما فعلوا وهم يعلمون ) .
وقال سبحانه : ( والله بصير بالعباد * الذين يقولون ربنا إننا آمنا فاغفر لنا ذنوبنا وقنا عذاب النار ) أولئك هم ( الصابرين والصادقين والقانتين والمنفقين والمستغفرين بالأسحار ) .
فهذا توسّـلٌ بالإيمان ، واعتراف بالذنب ، وختمـه بالدعاء بالنجاة من عذاب النار .
وإنما كان سيدُ الإستغفار سيداً لتضمُّنه الإقرار بالذنب والاعتراف بالخطيئة مع العلم يقينا بأنه لا يغفر الذّنوب إلا الله .
قال عليه الصلاة والسلام : سيد الاستغفار أن تقول : اللهم أنت ربي لا إله إلا أنت خلقتني وأنا عبدك وأنا على عهدك ووعدك ما استطعت ، أعوذ بك من شر ما صنعت أبوء لك بنعمتك عليّ ، وأبوء لك بذنبي فاغفر لي فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت قال : من قالها من النهار موقنا بها فمات من يومه قبل أن يمسي فهو من أهل الجنة ، ومن قالها من الليل وهو موقن بها فمات قبل أن يصبح فهو من أهل الجنة . رواه البخاري .
قال ابن القيم : فلا يرى نفسه ( يعني العبد ) إلا مقصرا مذنبا ، ولا يرى ربه إلا محسنا .
( أي فلا يرى العبد نفسه إلا مُقصِّرا في حق ربّه وسيده ومولاه جل جلاله )
وكلّما وقعت في الذّنب فتـُب واستغفر الرحمن غفـّـار الذنوب .
وإلى متى ؟
حتى يكون الشيطان هو المحسور الذي يُهلكه الاستغفار .
وقد ثبت في الصحيحين من حديث أبي هريرة رضي الله عنه أن النبيَّ صلى الله عليه وسلم قال : أذنب عبدٌ ذنبا ، فقال : اللهم اغفر لي ذنبي ، فقال تبارك وتعالى : أذنب عبدي ذنبا فعلم أن له رَبّـاً يغفر الذنب ويأخذ بالذنب ، ثم عاد فأذنب ، فقال : أي رب اغفر لي ذنبي ، فقال تبارك وتعالى : عبدي أذنب ذنبا فعلم أن له رَبّـاً يغفر الذنب ويأخذ بالذنب ، ثم عاد فأذنب ، فقال : أي رب اغفر لي ذنبي ، فقال تبارك وتعالى : أذنب عبدي ذنبا فعلم أن له رَبّـاً يغفر الذنب ويأخذ بالذنب ، اعمل ما شئت فقد غفرت لك .
فقولُه : اعمل ما شئت فقد غفرت لك .
يدلّ على أن اللهَ لا يزال يغفر لعبده كلما استغفر مالم يُصرّ على معصيته أو يموت على الشرك طالما أنه موقنٌ أن له ربّاً يأخذ بالذنب ويغفره
كما في قوله عليه الصلاة والسلام : إن الشيطان قال : وعزتك يا رب لا أبرح أغوي عبادك ما دامت أرواحهم في أجسادهم ، فقال الرب تبارك وتعالى : وعزتي وجلالي لا أزال أغفر لهم ما استغفروني . رواه الحاكم وغيره وهو حديث صحيح .
ولا يعني هذا أن يتمادى العبد في المعاصي ، فإن الله قال في كتابه العزيز : ( فليحذر الذين يُخالفون عن أمره أن تصيبهم فتنة ) في الدنيا ( أو يصيبهم عذاب أليم ) في الآخرة .
قال أبو عبد الله الإمام أحمد بن حنبل : أتدري ما الفتنة ؟ الفتنة الشرك ، لعله إذا ردّ بعض قوله أن يقع في قلبه شيء من الزيغ فيهلك .
( يعني إذا ردّ بعض قول النبي صلى الله عليه وسلم ) .
: وقال الله في الحديث القدسي يا عبادي إنكم تخطئون بالليل والنهار وأنا أغفـر الذنوب جميعا فاستغفرونى أغفر لكم . رواه مسلم .
قال عليه الصلاة والسلام : إن العبد إذا اعترف بذنب ثم تاب تاب الله عليه . متفق عليه .

والاعتراف بالذّنب إنما يُفيدُ صاحبَه إذا دَفَـعَه وحَمَلَه على الاستغفار وطلب عفو ربِّه ومرضاتِه .
وحذار من التمادي والإصرار على الذنب فيكون الاعتراف بالذّنب ساعة لا ينفع الندم ولا تُجدي الحسرات .
استمـع إلى مـا حكاه الله عن أهل النار : ( وقالوا لو كنا نسمع أو نعقل ما كنا في أصحاب السعير )
واستمع إلى اعترافِهم بعد فوات الأوان : ( قالوا ربنا غلبت علينا شقوتنا وكنا قوما ضالين * ربنا أخرجنا منها فإن عُدنا فإنا ظالمون ) فيأتيهم الجواب ( اخسئوا فيها ولاتُكلّمون ) .
واستمع إلى جواب أهل النار وقد سُئلوا : ( ما سلككم في سقر ) ؟
( قالوا لم نكُ من المصلين * ولم نكُ نُطعم المسكين * وكنا نخوض مع الخائضين *وكنا نُكذّب بيوم الدّين ) فما تُجدي الحسرات ، ولا تنفع العَـبَرات ، ولا الشفاعات ( فما تنفعهم شفاعة الشافعين )
وهاهم يقولون بألمٍ وحسرة : ( تالله إن كنا لفي ضلال مبين * إذ نسوّيكم بربّالعالمين ) ثم يُلقون باللائمة والتّبعة على غيرهم ( وما أضلّنا إلا المجرمون) وقد أيقنوا أنه لا نجاة ولا مفـرّ ، وقد تصرّمت الأواصر ، وتقطّعت الأنساب ( فمالنا منشافعين * ولا صديق حميم ) .
فما يُجدي البكاء ولا العويل ، ولا ينفع الاعتراف بالذّنب فقد مضى زمـنُ الإمهال ، وقبول التوبة .
لاتنفعهم المعذرة ولا تُقبل المعاذير : ( فيومئذ لا ينفع الذين ظلموا معذرتهم ولا هم يُستعتبون )
يا ويلَهم مالَهم ؟
يأتيهم الجواب :
( ذلك بأنكم اتّخذتم آيات الله هزوا ) وليس هذا فحسب بل ( وغرّتكم الحياة الدنيا )
فما جزاؤهم ؟
( فاليوم لا يُخرجون منها ولا هم يُستعتبون )


فالبدار البدار بالاعتراف والإعتذار .
فإن كرام الرجال إذا أساء إليهم مسيء ثم اعتذر قبلوا عذره وصفحوا عنه
كما قال الإمام الشافعي – رحمه الله – :
قيل لي قـد أسـا إليك فلان*****ومقام الفتى على الذل عار
قلت قد جاءني وأحدث عذرا*****دية الذنب عندنـا الاعتذار
والله عز وجلّ هو أكرم الأكرمين وأجود الأجودين
فانطرحوا بين يدي مولاكم واعترفوا بذنوبكم واطلبوه المغفرة .
نادِ مولاك معترفـاً :
يارب إن عظمت ذنوني كثرة ***** فلقد علمت بأن عفوك أعظـم
إن كان لا يرجوك إلا محسن ***** فمن ذا الذي يدعو ويرجو المجرم
مالي إليك وسيلة إلا الرجـا ****** وجميل عـفـوك ثم إني مسلم

وناجوه مناجاة المعترف ، ونداء المقترف :
يارب عفوَك لا تأخذ بزلّتنا **** واغفر أيا رب ذنبا قد جنيناه

ولا يأتيك اليائس فـيُـعظّم لك الذّنب فتيأس من روح الله ، فالله القائل عن نفسه :
( وإني لغفّار لمن تاب وآمن وعمل صالحا ثم اهتدى ) .
وهو سبحانه الذي ناداك – كما في الحديث القدسي – :
يا بن آدم إنك ما دعوتني ورجوتني غفرت لك على ما كان منك ولا أبالي . يا بن آدم لو بلغت ذنوبك عنان السماء ثم استغفرتني غفرت لك ولا أبالي . رواه الترمذي .
( رب اغفر وارحم وأنت خير الراحمين )
اللهم اغفر لنا وارحمنا .
إن تغفر اللهم تغفر جمـّـا ***** وأي عبد لك مـا ألمـا

فـ
يا من عدى ثم اعتدى ثم اقترف = ثم ارعوى ثم انتهى ثم اعترف
أبشر بقول الله في آياته : = ( إِن يَنتَهُواْ يُغَفَرْ لَهُم مَّا قَدْ سَلَفَ )
.................
كلمات اعجبتني بقلم فضيلة الشيخ / عبد الرحمن السحيم -
[/font]
[/QUOTE][/FONT][/SIZE][/COLOR]

 
 

 

عرض البوم صور أمي روحي   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أمي, للكاتبة أمي روحي, ليلاس, العنكبوت, بيت, روايات خليجيه, روايات و قصص, رواية بيت العنكبوت, روايه سعوديه, روحي, قصص من وحي قلم الأعضاء
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


LinkBacks (?)
LinkBack to this Thread: https://www.liilas.com/vb3/t174576.html
أرسلت بواسطة For Type التاريخ
Untitled document This thread Refback 20-10-14 09:37 PM
Untitled document This thread Refback 04-08-14 05:03 AM


الساعة الآن 05:45 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية