لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack (2) أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-06-12, 05:34 PM   المشاركة رقم: 146
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Nov 2010
العضوية: 202983
المشاركات: 109
الجنس أنثى
معدل التقييم: أمي روحي عضو على طريق الابداعأمي روحي عضو على طريق الابداعأمي روحي عضو على طريق الابداع
نقاط التقييم: 243

االدولة
البلدAngola
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
أمي روحي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : أمي روحي المنتدى : القصص المكتمله
Newsuae2

 

الــ ج ــزأ الــواحــد والــ ع ــشــرون
في شقتهم في الشرقية
الكل استعد للرجعه
شعاع: حاولت تنسى الي صار وراحت مع عبدالرحمن بالطايرة
اجتمعو عند باب العمارة والكل راح مع قريبه
العنود مع أهلها
مشاري: يرتب سيارته طلع يوم شاف الحريم نزلو شاف سحر لاصقه بغلا تنتظر سيارة عمها تردد قبل يقول كلمه واقفه بحلقه شاف ابو عبدالرحمن مقرب سيارته للزوجته وبناته قرب له
سحر: أبعدت بخدل يوم قرب بس تسمع كلامه نفسها تناظره بس مستحيه ومبسوطه يوم شافته
مشاري: وهو مبتسم اقول يابو عبدالرحمن
محمد: طلع من سيارته سم يامشاري
مشاري: وهو متردد بس جزم يقول ترا سحر راح ترجع معاي
محمد: فرح لطلبه حس إن مشاري مو مفروضه عليه سحر ابتسم له ما أقدر ارفض الحين هي زوجتك وانت حر فيها
مشاري: فرح مررررة
سحر: استحت مرة ماتقدر ترجع معاه
مشاري: اجل شويات ابروح للبقاله القريبه اباخذ غرض وارجع لف على سحر اركبي ترا مكبف السيارة مفتوح دقايق وجايك
غلا: خطيرررر خالو صار رومانسي يالله ياعروسه روحي معاه
سحر: وهي محمر وجهها وترجف ما أقدر غلو والله ماأقدر
غلا: كيف ماتقدري اقول بلا ثقل دم يالله روحي لاتخربين فرحته
سحر: استحي وربي مررة افهميني غلوووو انا حتى جوال ماكلمته كيف ابروح معاه كل هالمسافه اخاف قلبي يوقف من الخوف والحياء
غلا: لا مادام فيها قلب يوقف اجل انطقي مع ابوي مابي خالي يترمل وهو وتخرب فرحته
سحر: ايش اسوي وربي محتارة مستحيه رجولي مو قادرة تشليني غلو أكيد فديته يبي أحد يوسع صدره ليتك تروحين بدالي الطريق طويل وربي لو اروح ماقدر حتى اتنفس من الحياء
غلا: أخاف يزعل
سحر: قولي له تستحي شافته جاي ركبت بسرررعه يالله روحي
غلا: شافته خالها من بعيد جاي ومعاه كيس مليان وابتسامته ماليه وجهه ركبت وعدلت جلستها مو بعيد جسمها وطولها عن سحر
مشاري: ركب وهو مبسوط جاء يبي يسلم
غلا: كح كح
مشاري: عرف الصوت ولف يناظرها باستغراب
غلا: الحمدلله جت الحكه بوقتها خفت تظني سحورة ووو مادري وشسمه المهم انك عرفت علشان بس مابي اكمل
مشاري: عارف قصدها انها خافت تجيب العيد بس مستحيه بهدوء ليه رفضت تجي
غلا: ترفع رجل وتحطها تحتها ايه مسويه البنت المستحيه تقول استحي منه
مشاري: ضاق وتغير وجهه حس إنها مجبره عليه ندم يوم طلبها مايبي يفرض نفسه عليها زي مافرض نفسه على العنود حرك بدون أي كلمة
غلا: لاحظت ان وجهه قلب لفت بكل جسمها وتركت على الباب ايه عاد من قدك خالو ركبت معاك ست البنات غلو ان ماخليتك ماتحس بالطريق ماكون غلوووو
سحر: يوم مرت سيارتهم من جهة سيارة مشاري شافت وجهه متغير ضاقت حيل ياربي لايكون زعل ياقلبي هو بس قسم استحي منك ياروحي وياحياتي أنت
مشاري: اول ماوصل للرياض وقف عن أقرب صيدليه
غلا: استغربت ليه سلامتك خالو
مشاري: لابس ابجيب بنادول صدعتي فيني بقرقرك
غلا: انا خال جيب لي حلاو فيكس وجعني حلقي وانا اسولف وانت ساكت يوم راح ايه ماحد مقدرني الحين اسولف وابسطه ويقول صدعتني فيني ياعمري أنا بس بكره اتزوج تفقدوني كلكم
مشاري: ركب وسمعها تكلم نفسها فديت العسل اذا زعل ايه راح نفقدك كلنا كيف مانفقد سكر يحاتنا
غلا: نست الزعل ايه وانا اقول كذا فديت خالي بسسسسس
سحر: تنتظر غلا على أحر من الجمر يوم رجعت غلا طارت سحر لغرفتها
غلا: بسم الله علي
سحر: طمنيني لايكون زعل ارسلك وماتردين
غلا: وهي تعلق عباتها كنت مشغوله بسواليف خاصه مع خابي يسولف لي عنك ويتشكي لي وانا بس اواسيه حتى يوم وصلنا للرياض كنت مصدعه من كثر ماكلمني عنك
سحر: بلااااااااا ثقل دم غلو أمانة قولي لي زعل اولا
غلا: الثقل دم أنتي أكيد زعل وتغير وجهه بعد وطول الطريق احسه سرحان وضايق بس أنا حاولت ابسطه بكل ماو اوتيت من قوة متعوب عليها صح هالكلمه ضحكت بس اختفت ضحكتها يوم شافت سحر جلست على السرير تبكي جلست جنبها هيه يامهبوله ايش فيك
سحر: وربي مو قصدي اجرحه وربي اجرح عمري ولا اجرحه بس قسم مستحيه ليه مابررتي له او بس فالحه بكثر الكلام الي ماله داعي
غلا: افااا انقلب كل شي على راسي اقول سحووره لاتقلبيها مناحه قدامي
سحر: قامت معصبه تقولي مشاري ضايق مني وتبيني انبسط
غلا: طلعت جوالها وفتحت على رقمه دقي عليه وفهميه انا فهمته ماخذ بكلامي لو تدقين أكيد راح يرضى
سحر: اووووف منك وطلعت وخلتها
غلا: رفعت كتوفها وأنا ايش وسويت حطت حرتها علي
سحر: دخلت غرفتها ووقفت عند الشباك تناظر سيارته والله ياقلبي مانويت اجرحك يارب تفهمني يارب
**************************
في الرياض
شعاع : حطت احزانها وجروحها في الشرقيه ورجعت وهي مصممه تشيل التفكير بماجد ولاتندم على شي فات رجعت لصلاتها آخر الليل وقرآة القرآن وتدعي ربها ان يشيل منها مجرد التفكير بماجد وصورته الي رجعت لاصقه في خيالها
ماجد: من شوفته لشعاع وهو انقلب مزاجه 180 درجة صار ابد مايتحمل شي وبسرعة يتنرفو من تهاني اذا هذا لام نفسه هي مالها ذنب بس صورة شعاع حبه القديم مايفارق خياله صورة وجهها آخر مرة شافها فيها ونظرات العتاب والحسرة وخيبة الأمل ماصرت في باله نحفها الحين وضعفها ووهنها وهي تدف بكرسي تعذبه يحس بحها الشديد وتأنيب الضمير يفكر بحل يساعدها وقرر انه يتقدم لها
عارف ان تهاني راح تزعل منه بس راح تزعل فترة وترضى هو بعد زعل شعاع وعذبها وهي عشقه الابدي تهاني راح يحطها معززة مكرمة في بيتها ومع عيالها مازلت احبك شعاع وفقدي لك اربع سنين عذبني ماتخيل أمسك يدك اسمع سواليفك ضحكتك الا ماتفارق خيالي توكل على ربه وقرر يخطبها بس دعى ربه انم احد يشك فيه
****************
في غرفة فارس
فارس: توه جاي من دوامه تحمم وطلع خلاص مابقى على زواجه الا يومين بس طق باب غرفته
شجون: السلام عليكم
فارس: استغربت جيتها من يوم الحادثة وهي ماتحتك فيه أبد فرح لجيتها لأنها بجيتها له اشبعت كبريائه حس انها بدت تغير عليه بدون مايلتفت لها وعليكم السلام
شجون:ممكن أكلمك شوي
فارس: لف عليها ورفع حاجب تعجب تفضلي قال أكيد تبين تقنعني ماتزوج عليك وتستخدم حيلك بس هذا بعدك ياشجون متزوج متزوج وكاسر راسك بوحدة أحلى منك بكثيررررر
شجون: ابتسمت ابتسامة تريقه استغرب من غروروك وثقتك بنفسك
فارس: تغيرت نظراته وكأنه يبي يعصب
شجون: كملت بدون خوف منه الوحدة ماتغار الا اذا حبت زوجها بس أنت تعرف اني ماحبيتك وانت ماحبيتني وانه ماراح يجي يوم نحب بعض ليه أمنعك تتزوج الا تزوج الله يهنيك ويسعدك معاها
فارس: انقهر من ردها تمناها تترجاه وتبين غيرتها عليه بس مابين اكيد الله يهنيني غصب عنك المهم لايكثر ايش بغيتي
شجون: بغيت اكلمك بسالفة شعاع
فارس: قام معصب اكره شي عنده أحد يفتح معاه سالفة شعاع قرب منها بعصبيه وانتي ايش دخلك استغرب من لقافتك والله
شجون: بدون خوف انت مثلت على الجميع انك ماتبغى تقابلها لأنك زعلان عليها بس أنا متأكده انك ضعيف وماتقدر تقابلها
فارس: كيف تسمحي لنفسك تكلميني كذا ومنو قالك اني ضعيف مسويه أذكى منهم بعدين ياغبيه من ايش أخاف او اضعف
شجون: وهي عيونها بعيونه تدقق بكل تصرف يصير منه قالت بصوت هادي ماتقدر تشوفها معاقة وانت السبب ضميرك يعذبك وشوقك يجرك لها بس يمنعك قلبك الي كل شوي يتعذب انك سبب بالي صار لها بس تخاف تشوفها تضعف وتسامحها وتنسى الي صار انا اقولك راح تتعذب أكثر لو جاء شعاع شي وغيبها عنا ماراح يندم غيرك يافارس ...
شعاع تذبل يافارس كل يوم تذبل أكثر الحق عليها قبل ماتنندم بيوم ماينفع الندم هي مخبيه عني بس أنا عارفه انها تعبانة والمرض يفتك فيها جيتك احذرك قبل ماتعض اصابع الندم زي ماعضيتها أنا
فارس: بستغراب متى عضيتيها
شجون: عضيتها يوم ظلمت أختي فرح عضيتها يوم قسيت عليها بدون ماسمع منها عضيتها يوم تخليت عنها تواجه مصيرها لحالها
فارس: رفع يده وبعصبيه لاتقارني أختي بأختك ابد فاهمه اولا ايش جاب أختي لأختك
شجون: فرح ضعفت لانها كانت صغيره وماقدرت تدافع عن نفسها فرح ضعفت لانهم كانو يهددونها فيني وشعاع ضعفت لانها كانت بسن مراهقه ماتعرف الصح من الغلط فارس كلنا نخطي بس خير الخطائين التوابين فارس في وقت الرسول كانو يغلطون غلط كبير بس يرجعون يتبون والرسول ماصدهم الله سبحانه يتوب يعفي كيف احنا يالبشر مانعفي
فارس: كان يسمع لها بدون مايرد ولا كلمة
شجون: تنهدت بضيق شكرا عطيتني من وقتك وشكرا انك سمعت للقافتي وطلعت
فارس: ماقدر يرد عليهاالجمته بذكائها كيف عرفت اني ماقدر اشوف شعاع ان تأنيب الضمير يمنعني الجمته بخبرها عن مرض شعاع لا لا مومعقولة شعاع مريضة أكيد مكبرة السالفة علشان اروح لشعاع بس شجون ابد ماتكذب جلس على طرف السرير حيران بس معقولة ماحد لاحظ تعبها غير شجون يمكن ايه شجون ذكيه ولماحه لا لا اكيد تتوهم ويمكن شعاع مرضها عادي طلع من غرفته بدون شعوره قرب من غرفة شعاع
شجون: شافته وتخبت عنه علشان مايتراجع ابتسمت براحة بس طفت فرحتها لأن فارس ...
فارس: وصل لباب شعاع يوم جاء يفتح الباب سمع مشاعل عندها ابعد عن الباب وراح لغرفته
شجون: انقهرت بس قالت اليوم وصل عند الباب بكرة ان شاءالله يدخل عندها بس يارب مايبعده الشيطان عنها الله يجمعهم بخير
*******************
في غرفة فارس
فارس: اوك حياتي الي تبينه يصير سكر من دلال ونزل مبسوط
مشاعل: كانت جالسه مع أهلها تحت وشجون وغلا
فارس: نزل جنب أمه يمه تجهز وترا زواجي راح يكون بأفخم قاعة بالرياض
أمه: ناظرت شجون وسكتت
شجون: لارد ولا أي تعبير على وجهها
فارس: هاهـ بنات حضرتو لزواجي
مشاعل: بدون نفس ومي نقالك راح نحضر
فارس: أكيد راح تحضرين من قدك انتي اخت العريس
مشاعل: اخوي تزوج مرة وخلاص الثانيه مالي شغل فيه
فارس: بعصبيه كم مررررررة اقولكم زواج المهزلة هذاك مو زواج سموه رحمه او عطف واو فزعة رجال كفو بس هذا زواجي الاول والاخير بدلولتي
شجون: بقلبها ياكثر سكاكينك الي تطعن فيها قلبي يافارس بدون أي رحمه
مشاعل: تحس بشجون لأنها نفس الحاله زواج او مو زواج مالي شغل ماراح احضر يعني ماراح احضر
غلا: وانا بعد
فارس: لف على أمه بعصبيه شفتي بناتك يمه شفتي ماحد يحبني ايش راح يقولون الناس ماله أهل الحين فديتها دلولتي متكلفه وابوها ماقصر حجز لها احلى قاعه من حسابه الخاص واخوانها سوا لها هدايا ايش كثرها وانا اجيهم وحيد لا أهل ولاشي يرضيك يمه
ام فارس: تناظر ولدها برحمه وتناظر شجون برحمه ماقدرت ترد
فارس: الي ماراح يحضر زواجي لا أنا اخوه ولا يعرفني شال شماغه بعصبيه وطلع
غلا: يعني واقفه عليك من زمان ماتعطينا ريق حلو مع السلامه
ام فارس: ناظرتها بعتاب
غلا: نست انها قدام أمه تبي ترقع قصدي عصبي الله يهديه
ام فارس: ماردت
شجون: اصلا كلكم راح تحضرون
مشاعل وغلا يناظرونها
شجون: لو فكرتي فيها معاه حق لازم له أهل يحضرون
مشاعل: لو ايش ماحضر انتي اقرب لقلبي منه ماجرحك على حسابه
ام فارس: مشاعل تراه اخوك
مشاعل : اخو اسم بس
ام فارس: والله لا ازعل منك
مشاعل: باست يدها حقك علي يالغاليه بس ماراح احضر زواجه
شجون: حتى لو حضرت ماراح تحضرررون
غلا: بدينا نخربط اكيد ارتفعت حراتها زي سحر
شجون: اتكلم جد انا راح احضر وانتم راح تحضرون وانتي ياغلا ابوصيك تجيب لي فستان حلو على ذوقك
غلا: فاتحه فمها مو مستوعبه
مشاعل: هيه سكري فمك ايش فيك
غلا: ياختي هالبنت راح تجنني فيه وحده تحضر زواج زوجها
شجون: فيه وياكثرهم يالله ابروح غرفتي ولا اوصيك تجيبن لي فستان على ذوقك وقامت وخلتهم
مشاعل: فديتها كل هذا علشان تبينا نحضر ولاتفرق أسرتنا
ام فارس: سبحان الله هالبنت كل يوم تكبر بعيوني اكثر من اليوم الي قبله
غلا: جدي انبح حلقه وهو يقولكم ياناس البنت طيبه ياناس البنت حبوبه توك تتأكدي ياخاله انها طيبه انا من أول ماشفتها حبيتها
مشاعل: تشوف وجه أمها تضايقت من كلام غلا ليتك تنقطينا بسكاتك غلا
غلا: ياليل مادري ليش مايحب كلامي ابفهم !!! مع اني ما أقول غير درر والله
مشاعل: نخاف درردك تخلص وتصيرين مفلسه وفريها لك
غلا: هههههههههههههههه دوبا
مشاعل: كانت تضحك فجاه شافت الساعه يوووه تأخرت لازم اروح الحين
ام فارس: من يبي يرجعك ؟؟؟
مشاعل: غلاب سهران مابي اتأخر على خالتي ياقلبي هي لحالها قت له ابرجع مع مشاري قلت لمشاري قالي من عيوني متى ماحبيتي ترجعي قولي لي انا بغرفتي ابروح اقوله تصبحون على خير
*****************************
في بيت غلاب
غلاب: كان يدور ورقة مهمه يفتح الدروج ويدور عليها فجاة شاف كرت حبوب منع الحمل جن جنونه حقيرة ماتبي تحمل مني ايه مخططه ترجع لسلطان بس هذا بعدك يامشاعل
مشاعل: توها جايه من بيت أهلها مبسوطه باست خالتها مع راسها وطلعت غرفتها شافت غلاب معصب قالت بخوف ايش فيك غلاب صاير شي
غلاب: رفع الكرت عند وجهها ايش هذا يالخاينة
مشاعل: بلعت ريقها بخوف قلت بدري على النونو واحنا تونا متزوجين
غلاب: سحبها بقوة مع يدها مخططه ترجعين لسلطان صح هذا بعدك ياحقيرة ياخاينة
مشاعل: فكت يدها بقوة ماسمح لك تقول عني حقيرة وخاينة وانا ماخنتك الحقير الي يعامل زوجته بقسوة الحقير الي مايخاف ربه ويقرر ينتقم من بنت ضعيفه مالها دنب
غلاب: وتردي علي وضربها بدون شعور وطلع وخلاها
مشاعل: جلست تبكي أنا انضرب بنت بندر الي ابوها مامد يده عليها تنضرب دقت على مشاري وراحت لبيت أهلها
مشاري: ممكن تقولي لي ايش صاير
مشاعل: حبيت أجلس عندكم كم يوم قبل زواج فارس علشان نروح سوا لزواجه استأذنت غلاب ووافق
مشاري: ماقتنع بس حب يجاريها الله يحيك بيتنا بعد مشتاق لك
غلاب: رجع للبيت مالقاها جن جنونه نزل لأمه وينها؟؟؟؟
ام غلاب: الله يهديك تضربها وتسأل عنها البنت ماترضى المذلة ياوليدي
غلاب: فكينا من نصايحك انتي الثانيه وطلع غرفته
أمه: الله يهديك ويحنن قلبك علي وعلى زوجتك
غلاب: أخذ جواله ودق عليها لقاها مسكر جلس يدور بالغرفة ماتخيل مشاعل تتركني صرت احبها ماستغني عن سواليفها وضحكها ببيتنا ياربي ساعدني جلس يدق ويدق مافيه فايده ادق على فارس بس تراجع الحين يغثني أكيد معلمتهم فكر يدق على مشاري احكم واعقل
مشاري: اهلين فديت نسيبنا الي مدلع بنتنا
غلاب: استغرب قال بقلبه معقولة مشاري يتريق علي
مشاري: لو غيرك منعها تنام عندنا الى زواج فارس بس والله انك كفو ياغلاب وتعرف المراه تبي الين واللطف وكلمة تجيبها وكلمة توديها
غلاب: تنهد براحه وعرف ان مشاعل ماقالت شي لهم طيب يابوبندر ممكم تخليها تشبك جوالها شكل البطارية مخلصة ومانتبهت لها
مشاري: الحين اقولها
غلاب : طيب خلها تكلمني من جوالك لأني مستعجل وابيها بكلام ضروري مو منتظرها حتى تشحن جوالها
مشاري: طيب تامرني امر راح لمشاعل بسرعه كلمي زوجك شكله ميت شوق عليك
مشاعل: قالت بقلبها اما شوق لو تعرف ياخوي انه ذالني ومشتاق لذلتي قالت طيب راح اكلمه من جوالي روح ارتاح انت الحين
مشاري: يابوك يالأسرار الي مخبيتها علينا لاتخافي كلميه براحتك ورجعي جوالي اذا خلصتي وطلع ماترك لها مجال ترد عليه
غلاب: ابتسم وهو يسمع كلامهم
مشاعل: بضيقه الو
غلاب: يعني لازم واسطات علشان نسمع صوتك ياأميرة
مشاعل: بغيت شي
غلاب: عصب من ردها بس مسك نفسه ايه بغيتك
مشاعل: ماراح ارجع مع السلامة
غلاب: انا عارف انك قايله لأهلك راح ارجع بعد زواج فارس وانا راح انتظرك وأخذك بعد زواجه لا تتأخري علي
مشاعل: ليه اشتقت لذلتي مالقيت أحد تهينه وتذله الا الخاينة
غلاب: اذا رجعتي راح نتفاهم امووووواح مع السلامة راح اشتاق لك كثير الله يصبرني يومين وسكر السماعة
مشاعل: تناظر جوالها استغربت من كلامه وتصرفه الله يستر أكيد مخطط شي اكبر
غلاب: سكر السماعة مستحيل افرط فيها مستحيل الله يالدنيا تزوجتها اذلها وجابت راسي وحبيتها وتعلقت فيها
*****************
[/QUOTE][/FONT][/SIZE][/COLOR][/COLOR]

 
 

 

عرض البوم صور أمي روحي   رد مع اقتباس
قديم 06-06-12, 05:36 PM   المشاركة رقم: 147
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Nov 2010
العضوية: 202983
المشاركات: 109
الجنس أنثى
معدل التقييم: أمي روحي عضو على طريق الابداعأمي روحي عضو على طريق الابداعأمي روحي عضو على طريق الابداع
نقاط التقييم: 243

االدولة
البلدAngola
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
أمي روحي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : أمي روحي المنتدى : القصص المكتمله
Newsuae2

 

في غرفة غلا
الكوفيره : تمكيج البنات وكل وحده حطت لها مكياج يناسب وجهه يوم جاء دور شجون طالعتها الكوفيرة ابطح لك مكياج يناسب لون عيونك بسم الله ماشاءالله عليهم لونهم يكنن حاطه عدسات صح
شجون: ابتسمت لها كذا من ربي
الكوفيرة ماشاءالله عليك حاولت تخفي العيوب الي بوجهها الهالات السوداء الي تحت عيونها والحبوب اليم تفرقه بس مو مرة كثيره خفت عن أول بس ليه كذا عامله بشعرك
غلا: لازم تحطين له تسريحه تناسبه
الكوفيره: لازم ادرجه وارتبه
شجون: مايفه مشكله
الكوفيره درحته ونفخته لها على تحت صار شكلها مربت راحت للغرفه لبست فستان مشتريته لها غلا لونه اخضر يناسب لون عيونها وطلعت للبنات
البنات: يوووووه تجنني
الحقيقه ان شجون ماوصلت حد الابهار بس مقارنه بشكلها قبل اختلفت كثيرررر
مشاعل: يالله بنات اخوي مشاري يقولن انتظركم تحت
شحر: كانت لابسه فستان احمر ناعم يناسب جسمها ومدرجه شعرها واصل تحت آذنها قلكته قصة الحمامه صايرة كيوت مررة
غلا: والله مافرق بين لون خدودك وفستانك جاء طاري خالي مشاري حمرتي بقووة
سحر: ابتمست بحياء وعضت شفايفها الصغار
مشاري: كان ينتظرهم باليوكن تحت
مشاعل: ركب قدام وعدلت فستانها البنفسجي
مشاري: يبتسم ياكثر خلاقينكم يالحريم فساتين منفوشه وحالتكم حاله احنا مريحين
غلا: ايه زي سحورة مريحه نفسها لابسه فستان احمر لامنفوش ولاشي مالقاها غيرها
سحر: حست ان خدودها ولعت نار
مشاري: ابتسم بس ماعلق
سحر: حاسه إنه لسه ماخذ بخاطره ضاقت بس مابيدها شي
**********************
في افخم قاعات الرياض
فارس: جاء بموكب فخم استأجر سيارة بانورما علشان يناسب غناء أهل دلال كان كاشخ مرررة لابس مشلح اسود مع الغترة البيضاء ومن العصر عند الحلاق يعدله ويضبطه فرحان ومبسووووط حيل
غلاب: قرب منه من قدك صرت كأنك أمير ايه هذولا الناس الي يناسبونك يافارس
فارس: بكل غرور وكبرياء رفع راسه أكيد انا ماصريت عليها الا لأني عارفه انهم هي الي يناسبوني
غلاب: بقلبه الله يهينك فيهم راح اشوف هالطبقه المخمليه يشبعون غروروك او لا
عند الحريم
البنات : فرحانات ان شكل شجون تغير ينتظرون موقف فارس إذا شافها ينتظرون لحظة الصفر
العنود: ليش تتوقعين شكلها
دانة: انا اعرفها كانت صاحبتي في الثاوني كانت شيك مررررة ماشاءالله طبقه رايقه مو سهله تعرفي إن اخوانها مناصبهم مررة راقيه
سلطانه: ايه الله يستر عليهم مو على الطبقات على طيبة القلب
العنود: عاد ماشاءالله عليها شجون طيبه مرة ماتوقع راح يقلى اطيب منها
دانه: ياشيخه ايش تفيد التيبه في الوقت هذا ياختي رثه وحالاتها حاله هالبنت ماحسها تناسب فارس ابد
سلطانه: بالعكس شوفيها اليوم متغيره
دانه: حطت رجل على رجل وبان ساقها تقدري تقولي تغيرت شوي بس مو كثير
قطع سواليفهم المغنيه اعلنت عن دخول العريس الي تبي تغغطى تتغطى
شجون: ماتبي تجلس وهو فيه موسيقى بس سكرو باب القاعه وسطفو الانوار وحط النور على فارس وفعلا كان فارس بشكله وجماله ووسامته الي تذبح نحيف وطويل ومحدد سكوسته وشواربه كان يشمي بكل غرور وكبرياء على صوت الموسيقى شجون وقفت آخر القاعه لان القاعه مافيها حووش
البنات: يوووه يجنن
البنت الثانيه: ياحليلك ماوافقت عليه دلال الا لأنه حلووو مووت
البنت الثالثه: مانسب دلعها وغرورها
دانه: كانت متنقبه انبهرت بشكله يووه يجنن
سلطانه: ناظرتها باستحقار
فارس: وصل المنصه وفتحو الأنوار ورفع يده يأشر لهم وهو يبستم
البنت: خيييييييال وابتاسمته تذبح
شجون: كانت تشوف فرحته وهي تتألم
أمه: جت تبي تقوم تسلم عليه
ام دلال: لو سمحتي ماحد يتحرك حتى تنزل عروسته
غلا: بعصبيه بس هذي أمه مو أي أحد
دلال: هذي اوامر دلال
غلا: طز فيها وفي اوامرها الي تمنع أم من ولدها
ام فارس: خلاص غلا انا الحق تناظر ام دلال لاتواخذينها عصبيه
ام دلال: بلبسها الراقي تناظرهم باستحقار مشت وماعبرتها وهي تهف على نفسها بكل غرووور
فارس: الفرحه ما توسعه يقلب عيونه على الموجودين شاف شجون واقفه آخر القاعه وقربت تجلس جنب البنات الي ياشرون لها استغرب تغير شكلها عن اول اخولت شوي
غلا: لاحظت نظراته فرحت غمزت بعينها لمشاعل
مشاعل: طالعت فارس الي يشوف شجون
غلا: شكلها اعجبته
مشاعل: يارب
جلس تصف ساعه فارس والطق كل شوي يغيرونه ناداء ام دلال متى تنزف دلولتي
ام دلال: برسميه شويات
فارس: طفشت
ام دلال: قهرها اسلوبه الي يبي العسل يصبر على لدغ النحل
فارس: سكت وماعقب على كلامها جلس ربع ساع هالا تتسكر انوار القاعه ويبدا عرض بروجيكتر مع موسيقا صاخبه تعرض طفولة وحياة سندريلا القاعه دلال
فارس: كان يطالع العرض ويبتسم خلص العرض والكل توجه بنظراته للسلم الي نازل من غرفة العروس خصوصا فارس كان منتظرها على أحر من الجمر
شجون: قامت ثانيه علشان الموسيقا تنهدت بضيق وهي خايفه من عقاب ربي قدام هالموشيقا وهالعري الله يرحمنا برحمته
فتح االستار بعد عشر دقايق من من عرض البوريجكتر
دلال: كانت صابغه شعرها اصفر صارخ ومخصلته ببني ورافعه شعرها بووف ومشبكته مع قدام بتسريحها مميزة ومتداخله مسويه مكياجها عند اشهر مشغل بالرياض فستانها كان توووب وثلاثة ارباع صدرها مكشوف وفتحة الظهر كبيررره حييل وطول فستانها مترين تصلحه وتواسيه لها شغالتين حبشتين حقات أهلها
فارس: كان يشوف الي تمشي على انغام موسيقا هاديه ونور الكبس عليها ومطلعها حلووة كأنها عارضة ازياء لولا جسمها المليان وزنها خمس وستين حاولت تخفف مو قادرة بالرغم من اهتماها بنفسها نسى شجون ونسى كل الي حوله وهو يشوف هالسندريلا تقرب منه حبه حبه وكل شوي يزيد شغف لمسك يدها أخيرا وصلت أميرته قرب منها ومسك يدها غيرو الموسيقا وركزو الأنوار عليها لفو مع بعض جهت الحفل يوم وصلو للكراسي فارس مو مصدق ان هذي زوجته فخامه وحسب ونسب وزواج يبرد قلبه ويشبع غروره
شجون: كانت تشوفهم مع بعض جميع وتشوف فرحة فارس فيها مهما كان الغيره اكلت قلبها حتى لو ماحبته بس يظل زوجها تناظره وهو ولاهمه حست بعبرة تخنقها بسرعه حاولت ترجع شجون القويه وفاقت ا نالي قدامها فارس المغرور الي يحاول يكسر شموخها وكبريائها تماسكت ورجعت جنب البنات الي كان يبون يروحون يسلمون عليه بعد تسكير الأغنيه
أمه: رقت درج المنصه وباركت لولدها يوم جت تبي تبوس دلال حست ان دلال ثابته يعني افهميها مابي أحد يبوسني ويخرب مكياجي حزت بخاطر أمه بس مشتها علشان فارس
مشاعل: سلمت عليهم ببرود
غلا: نفس الشي
شجون: قربت منهم وشافت ابتسامة فارس شاقه حلقه ويطالعه بنظرات نصر يعني جبت احلى منك بكثييير شجون تجاهلت نظراته وقربت منهم وسلمت عليهم
فارس: لف على دلال هذي شجون أخت فرح ورص على كلمة أخت فرح
دلال: ناظرتها باستحقار ايه عرفتها
شجون: بكل كبرياء أخت فرح بنت سعد وزوجة فارس ولد بندر وابتسمت يوم تغيرت نظرات فارس ودلال وخلتهم ونزلت
فارس: شين وقوة عين
دلال: انقهرت من قوة عينها بس ارتاحت يوم شافت شجون ابد مو جذابه

دلال: حياتي نروح نصور
فارس: ابتسم من عيوني قلبي
دلال: نزلت وهي حاضنة يد فارس
البنات: كرهو دلال ووقاحتها وطالعو بشجون بس استغرب ان شجون ولا على بالها
مشاعل: كانت لابسة فستان بنفسجي ماسك على جسمها وحاطة تسريحة ناعمه مبسوطة مع البنات وتسولف بس خرب مزاجها غلاب
غلاب: كان جالس مع الرجال يوم شاف فارس طلع مع عروسه مشاري الحين اقدر أخذ زوجتي يكفي ماخطفتوها مني
سلطان: كأن مويه حارة انصبت عليه سكت ومارد
مشاري: ايه ماقصرت يومين وانت متصبر مالنا حق نمنعك الحين
غلاب: وهو عيونه على سلطان الي تقلب وجهه بس يحاول يبن انه عادي قال فديتها ماقدر ارفض طلبها بس كنت ماسك نفسي غصب
مشاري: ضحك حتى هي مسويه انها ماهتمت بس واضح الضيقه بوجهها ((( ماعرف سبب ضيقة أخته )))
غلاب: فرح برد مشاري علشان يقهر سلطان
سلطان: كان يتقهوى بس كأن القهوة جمر بحلقه
غلاب: عن اذنكم والله يسعد فارس
مشاري: ماقصرت وسلم لي على مشاعل
مشاعل: نعم
غلاب: يالله اطلعي استناك برا
مشاعل: تناظر ساعتها بدري
غلاب: دقيت على أمي وتلقينها لابسه عباتها باي
مشاعل: ماترك لها فرصة ترد رفعت عيونها شافت خالتها تقرب لها
ام غلاب: يانتي كأنك ماتبين اجلسي وأحد اخوانك يرجعك أعرف غلاب الله يهديه مايحب يتردد
غلا: يتردد لعيون حبيته وتغمز لمشاعل
مشاعل: خافت تكبر السالفه قررت ترجع وتتفاهم معاه وتشيل اغراضها وترجع لبيت أهلها لاخلاص انا بعد نعست
غلا: تحرك حواجبها الحين نعستي
سلطانة: تشوف حركات مشاعل الي واضح انها مشتاقة وتحب غلاب وساكته
دانه: اثقلي خليك زيي سلطان دق علي قلت نو ماراح اروح معاك لسه مارقصنا وانبسطنا قالي حياتي ابغى اشوف كشختي قلت مابي تتكلم بكل دلع ومياعة
غلا: تهمس لمها ياكرهي لدلعها
مشاعل: قالت بقلبها لانك لسه ماتعرفي عظم حق الزواج مو مستعدة اسوي زيك وطلعت وخلتهم
غلا: مسكت فمها علشان تخي ضحكتها تهمس لسحر رحممت دوينه على كثر ماطاح وجهها لو منها ماجي أي اجتماع ههههههههههههه قسم هالبنت ماخذه مقلب بنفسها
سحر: غلو استغفري ربك
غلا: وهي تحاول تسكت استغفرالله يارب بس هالبنت
سحر: حطت يدها على فمها اووص خلاص لاتتحملين ذنبها
غلا: تأشر ابتنفس واسكت اوعدك
سحر: ابعدت يدها ولفت تتابع الرقص
غلا: بس قصدي انها ترفع الضغط
سحر: غلوو جننتني
غلا: الله يبشرك بالخير فرحتني
سحر : ههههههههههههههه خبله ياناس خبله هالبنت
****************************
في شقة فارس
دلال: دخلت وفسخت عباتهاوراحت تبدل ملابسها
فارس: مايعرف ليه موحاس بالسعادة ماينكر انها حلوة صح موجميلة بس جذابة مفاتنها بارزة تفتن الرجل ودلعها بس مو مبسوط دخل تحمم ولبس بجامته لونها ازرق غامق وجلس يمشط شعره رفع عيونه ويشوف دلال بالمرايه لف علشان يشوفها زين استغرب من لبسها
دلال: كانت لابسة روب لحمي وعاري من عند الصدر والظهر طالع من وراء وماسك على جسمها وفتحه مع جنب يطلع فخذها الي حاظه نقش عليه اذا مشت قربت من عنده علشان تحط عطر ومشت قدامه تتمايل بمشيتها بدلع وجلست على طرف السرير حطت رجل على رجل ومن جلستها انفتحت الفتحه الي على جنب وسكرتها بغنج
فارس: مبهور ومتفاجأ من لبسها بلع ريقه وسكت
دلال: حبيبي اجيب شي نشربه
فارس: لا ارتاحي انا ابطلع اجيب عصير طلع وتنهد براحة أشك انها أول مرة تتزوج صدق من قال يجمل البنت حياها شجون على قبحها بس خجلها وخوفها من قرب رجال يجملها وهذا على زينها جرأتها تشينه بس ايش حدك على المر الي أمر منه راح يجيب عصير ودخل عندها وراسم ابتسامة مصطنعة
*****************
في غرفة غلاب
مشاعل:دخلت رمت عباتها مستعجله وراحت لدولابها
غلاب: شاف لبسها وتسريحة شعرها وانبهر فيها قرب لها وضمها من وراها ايش راح تسوين؟؟؟
مشاعل: تحاول تبعده ارجوك غلاب بعد عني
غلاب: قرب ووجهه من وراء اذنها همس ماقدر فتنتي
مشاعل: لفت بسرعه ارجوووك بعد
غلاب: تضايق ايش راح تسوين؟؟؟
مشاعل: زي ماحضرتك تشوف ابروح بيت أهلي مستحيل اجلس عند واحد يهني وتوصل فيه يضربني أهلي عازيني ومكرمني اجلس عند واحد هايني ليه
غلاب: اضطر يقول آسف
مشاعل: أسفك مرفوض
غلاب: بعصبيه خلاص عاد مشاعل لاتطولينها وهي قصيرة
مشاعل: قصيرة تضربني وتتهمني بالخيانة وتقولي السالفه قصيرة يامشاعل قصيرة
غلاب: انتي بعد غلطتي تاكلي حبوب من وراي تعرفي ا ن الي تسوينه حرام
مشاعل: سكتها برده عارفه حرام بس انت بتعاملك معاي وقسوتك علي خليتني اسوي كذا
غلاب: رفع وجهها بيده تحبيني مشاعل
مشاعل: ماخليتني احبك كل تصرفاتك تكرهني فيك
غلاب: بعصبيه الا حب سلطان اعمى عيونك عني حب سلطان ملئ قلبك وماصار لي مكان
مشاعل: بعصبيه وبحزن أنت تصرفاتك معاي تبعدني عني والله ياغلاب سلطان صار ذكرى قديمة من يوم ماملكت علي وانا شايلة سلطان من بالي والحمد لله مافكرت اخونك حتى لو بالتفكير فيه بس أنت تبعدني عنك بتصرفاتك وإهاناتك لي ماخليت لي مجال ابد احبك غلاب
غلاب: أخوك السبب
مشاعل: وأنا ايش ذنبي
غلاب: غرس بقلبي الحقد على الكل كان يهيني ويذلني لاني ولد الهنديه حتى أمي كرهتها ان رحت لأهل ابوي مبعديني لاني ولد الهنديه وان جيت لربعي ذلني فارس كرهت الي حولي ساعديني مشاعل علشان اتغير ساعديني
مشاعل: رحمته خلاص راح اساعدك
غلاب: ضمها مشتاق لك حيل
مشاعل: تكره تصرفاته تحس إنه مايشتاق لها الا لتلبية رغباته بس ماتحس بحبه لها
غلاب: جلس يبوس فيها بشوق
مشاعل: باردة وماتحس بأي رغبة بقربه ضمته وبوسته ماتهزها ابد بس مضطرة تستسلم له لأنها مهما كان هذا زوجها وواجب عليها تطيعه
*******************
في شقة فارس
فارس : تنبه من نومه ببوسات ناعمة على خده وجبهته وتحت إذنه فتح عيونه على وجه دلال
دلال: بكل دلع صباح الخير حبيبي
فارس: حك راسه صباح الفل
دلال: يالله حياتي يكفي نوم خلينا نفطر إحس تعبانة بعد سهر البارح
فارس: يناظرها يدور خجل حمرة بخدودها بعد الي صار البارح بس مالقى شي طيب ابعدي خلينا أقوم آخذ لي شاور
دلال: اوك بس لاتتأخر حبيبي باسته مع خده وقامت تبدل ملابسها
فارس: أخذ فوطته ودخل تحت الدوش والموية تنزل على راسه ويفكر سبحان الله دلال مع دلعها وحلاتها بس ماحسيت بمتعه وهي بحضني وشجون مع قبحها حسيت قمة المتعه معاها يمكن لأني يوم كنت مع شجون أول تجربه لي بالحلال لا لا ماتوقع يمكن خجل شجون وخوفها وانتفاضتها وهي بين ايديني خلاني احس بمتعه أكثر يناظر يدينه الى هالحين احس برجتفتها وخوفها مانساها ابد ولا اتوقع انساه ابد يووه جلست اخرف ايش جاب لجاب مافيه وجه مقارنةبين دلال وشجون كمل تحممه وطلع لبس فنيلة من بربري وبنطولن جنيز كحلي ومشط شعره وتعطر وطلع
دلال:كانت لابسه فستان كحلي حريرفوق الركبة نصف الصدر والظهر طالعه مافيه موديل الا إنه عاري مبين بياضه وهي أصلا جسمها يميل لسمنة مصطعه مكياجها مرة
فارس: مايحب المكياج الثقيل بس ماحب يجرحها تذكر فرح وجاذبيتها الي بنظره مزورة جلس يفطر ويقول بقلبه عجزت القى بنت حلوة بالطبيعه كلهم مكياج بمكياج
دلال: حبي وين مقرر نسافر ترا جوازي جاهز
فارس: طالعها منو قالك اصلا اننا راح نطلع برا
دلال: بضيقة اجل فين نروح
فارس: للشرقيه
دلال: بتعجب للشرقيه !!!
فارس: بعصبيه شوي ايش فيها الشرقي هان ماعجبتك مولازم نروح اصلا وقام وخلاها
دلال: ايش فيه عصبي كذا !!!
*************************
في بيت أهل دلال
دلال :بحضن ابوها
ابوها: اهم شي انك مرتاحه
دلال: ايه مرتاحه حيل بابا
ابوها: يبوسها مع راسها ياروح بابا انتي عساها دوم الراحه مويوم
امها: يالله حبيبي خل دلولتي تجلس مع بنات عمها شوي اكيد اشتاقت لهم حيل
دلال: لا ماما خليكم
امها: حبيتي اذا خلصتو كلام انزلي لنا
ابوها: ابغى اشوفك قبل تسافرون اكيد راح تروحون شهر عسل وماراح نشوفك بس صح ماسالتك راح تروحي لباريس لو اثنا خابرك ماتحبي شرق آسيا
دلال: امممم راح نروح للشرقيه
ابوها/ باستغراب الشرقيه ليه موقادر يسافر فيك انا اهدي له قيمة التدكرة واخليه يسافر فيك ايش راح يقولو الناس بنته وحيدته شهر عسلها الشرقية لاماصير لازم اكلمه
دلال: خافت لا بابا هو مواعدني راح يعوضني لان اخته المعاقة تعبانه المسكينه موقادر يسافر فيها
ابوها: بعصبيه يكفي قبلناه وهو متزوج ويكفي قبلناه وهو مو من مستوانا بعد علينا نتحمل ظروف أهله
امها: خلاص حبيبي هدي أهم شي راحت بنتنا وماعلينا من كلام الناس يالله قلبي خلها تنبسط معاهم قبل تروح
هدى: هيه انتي ايش صاير من جده شهر عسلك بالشرقيه
دلال: خليها على ربك ياشيخة ليتها على سالفة السفر بس
حنان: ايش بعد
دلال: ماحسه رومانسي ابد توقعت البارح راح تكون أحلى ليلة بعمري أحسه بارد بتعامله قلت يمكن منحرج بس اليوم عصب علي بس يوم ناقشته بالسفر ماتعرفي له ابد
هدى: يع مالت عليه
دلال:لا تقولي عليه شي احبه
حنان: ماسرعك حبتيه
دلال: هو فتنه عجزت أقاومه شكله جماله شخصيته غموضه كل شي فيه جذاب
هدى: ميلت عليها أجل تحملي ماجاك
****************
في بيت ابو مشاري
ام فارس: هلا وغلا والله فقناك ياقلبي
فارس: باس أمه وانا يمه ونزل على راس ابوه وباسه فرح يوم شاف شجون نزلت يبغى يشوف الضيقة بوجهها يبغى يتشفى منها او بالمعنى الاصح يتمنى يشوفها تغار عليه علشان يحس بحلاوة النصر عليها ويثبت ان مافيه مرة تشوفه وماتحبه وتقدر تقاوم جاذبيته
شجون: بابتسامة كبيرة مبروك ياعريس
فارس: ضاق من ابتسامتها ولف عنها وبدون نفس الله يبارك فيك
ام فارس: هاه بشرني عساك مبسوط
فارس: وهو يطالع بشجون حط رجل على رجل اوووه يمه واحلى انبساطه توني أحس اني متزوج انثى صــــــــــــح ورص على كلمة انثى
شجون: تغير معالم وجهها موغيرة عليه بس لأنه يجرح انوثتها
ابو مشاري: عصب ومسك نفسه والله مايعرف لك يافويرس (مايقوله فويرس الا اذا عصب منه) اليوم معجبتك بكره دورو لي غيرها يادلوعة أمك وقام وخلاه ركب سيارته سبحان الله مايكفيه يجرحها بزواجه الا يكمل عليه مادري قلبه ايش هالولد
فارس: اموت واعرف ليه ابوي مايهضمني ابد ويحب مشاري أكثر مني
شجون: ماتوقع عمي يفرق بين عياله بس يمكن أنت تقول كلام يضايقه والا صدقني عمي يحبك حيل
فارس: ماحب الغرب يتدخلون بيني وبين أهلي كم مرة اقولك يعني بطلي لقافه لاهنتي
ام فارس: انقهرت من رده وطالعته بعتاب
شجون: تخفي جرحه لها يمكن بنظرك أنا غريبه بس الحمد لله الكل هنا ماينظرون لي غريبه
فارس: لأني الوحيد الي فهمك زين وماتلحسي عقلي بكلمتين
شجون: بنظرة حزن الله يسامحك وقامت وخلتهم
ام فارس: ليش تقول لها كذا حرام ياوليدي والله البنت حبوبة وماشفنا منها الا كل خير
فارس: خلينا منها انا جاي اسلم عليكم قبل ماسافر
شجون: راحت لغرفتها سكرت بابها جلست على طرف السرير وتفكر بكلامه وإهانته لها كل يوم يزيد جرحه لي أكثر ليه قلبك قاسي كذا يافارس ماطلبتك تحبني ولاتعيش معاي كزوج طلبتك بس تعاملني بلطف حتى تنحل مشكلتي الله يسامحك بس الله يسامحك يافارس
*
*
*
انتهى الجزا
هل تتوقعون ماجد ينفذ فكرته ويخطب شعاع ؟؟
اذا خطبها شعاع راح تفرح ان ربي حققها امنيتها وتجتمع مع احلى حب عاشته بحياتها؟؟
عبدالرحمن راح يشك بماجد وايش موقفه من اقرب صديق له لو يعرف انه هو من خذل شعاع..
متى فارس راح يلتقي بشعاع ؟؟


^
^
^
فائدة:
أعلم " إذا أصبح العبد وأمسى وليس همه إلا الله وحده :
تحمل الله سبحانه حوائجه كلها , وحمل عنه كل ما أهمه ,
وفرغ قلبه لمحبته , ولسانه لذكره , وجوراحه لخدمته وطاعته ..
[/COLOR]

 
 

 

عرض البوم صور أمي روحي   رد مع اقتباس
قديم 07-06-12, 01:43 AM   المشاركة رقم: 148
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Oct 2008
العضوية: 102007
المشاركات: 1,237
الجنس أنثى
معدل التقييم: وردة الزيزفون عضو جوهرة التقييموردة الزيزفون عضو جوهرة التقييموردة الزيزفون عضو جوهرة التقييموردة الزيزفون عضو جوهرة التقييموردة الزيزفون عضو جوهرة التقييموردة الزيزفون عضو جوهرة التقييموردة الزيزفون عضو جوهرة التقييموردة الزيزفون عضو جوهرة التقييموردة الزيزفون عضو جوهرة التقييموردة الزيزفون عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1356

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
وردة الزيزفون غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : أمي روحي المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

صباح الخيرات .........تسلم ايدك هموسة على البارت مااقدر اقول رائع لانو عن سحيلة ام الخلاقين وليلتها القشراء عساها كل ليلة تعيش ليلة اتعس من الثانية يارب حوبات شجون

شجون وفويرس ودليل


مثل ماتوقعت انو من اول ليلة فويرس بيقارن بين الثنتين .......والبقره هذيك تفكره مرتبك لذلك كان بارد وماتغزل فيها مثل ماكانت متوقعه هههههههه احسن ليلتها كانت مو مثل ماتتمنى لاهي ولا المغرور ولسى الخير قدام لما تعرف انو فارس مايشوفها بمستوى جماله بس انها احلى من الخارج بالنسبة لشجون وتلبس وتتزين والا هي بنظره ولا شي .............وراح تعرف انها مااخذت قلبه ولا بتاخذه بيوم ....... هي مفكرة حالها اول وحدة بحياته مادرت انو مجرب مع غيرها كثير بالحرام وبالحلال شجون سبقتها وعرف الفرق يعني لبسها الاغرائي ان دل دل على انها عارفة الفرق الي بينهم وتبغي تجذبه بجسدها شفايدة الزواج الي بس تفريغ شهوات ومافي اي احساس بالراحة من هالشي .............

اما ابوها وينك يوم يتقدم فارس الي مو من مستواكم ومتزوج وحدة ابوها داشر واختها قاتلة ماخفت على سمعتك في السوق وكلام ونغزات اعدائك انو لو مافي بنتك شي مازوجتها لواحد اقل مستوى ومسكنها بشقة ايجار ومتزوج ورفض الي تقدمو لها والي اكيد فيهم الي احسن من مستواهم اتمنى من كل قلبي الكل يعايره ويقطعون علاقتهم فيه واخوانها اصحاب المناصب بعد لما يجون يخطبو لهم وحدة من مستواهم يرفضوهم بسبب زوج اختهم الوحيدة الي كان داشر ورضو فيه .......علشان يحطو حرتهم في فويرس ويعرف اصحاب الحسب والنسب ونظرتهم الدونية له ولا يتشرفون فيه بجمعاتهم لاهو ولا اهله ولا يعزموه ولا على مناسبة بنشوف وجهه كيف بيكون ..........مثل ماهو يناظر الي اقل منه خليه يعرف انهم مو راضيين فيه

بس جد مستغربة مهما كانت درجة الحب لبنتهم ودلعهم لها كيف رضو يزوجوها لواحد اقل منهم خبر الطبقات الراقية ماتقبل اي واحد مو من مستواهم الا الاهل الي يشترون رجال ويكونو ملتزمين دينيا والرجال من اخلاقه ماينرد وكل هالامور غير متوفرة في الطرفين ...........يعني يرضون فيه ويوم اخذ بنتهم عرفو انو مستواه اقل سلامات والا لانو بنتهم ماحد يبيها ماصدقو عرضوها عليه وقبلو فيه ........مافي الا هالتفسير

واعتقد حتى سفرة فويرس مع العنز للشرقية ماراح يطول فيها لانو بتطق كبده من عدم ستر الي عنده وبيتهاوشو وبيرجعها وهي عاد ميتة عليه مابتعترض تخاف تخسر جماله فبترضى ببروده وبتعوضها بربعها الي تكلمهم ويمكن حتى تطلع منهم اتمنى وتصيدهم الهيئة علشان الفضيحة ومايعاير شجون بأختها وبنت الحسب صايدينها بقضية اخلاقية

اما شجون ذكية بس في بعض الامور وعمية وتتعمد انها تنعمي في امور هي عارفة انها غلط ........ مثل ماعرفت انو مقاطع اخته مو زعل قد ماانه ندم بالي سواه فيها ........المفروض تعرف انو كلامه السم على قولتها قناع ثاني يخفيه تحته العكس اذا شافها مافيها انوثة وماتهمه واضح انو كذاب لانو لوهو صادق ماراح يعيد الديباجة عندها الا علشان يهرب من شي ........
وبعدين ليه ماتجرب طريقة ثانية تأدب فيها فويرس بدل ماتوقف لي كذا بدون اي خطوة تعدل فيها حياتها الحين هي ضمنت الامان والحياة المريحة والشريفة وهذي خطوة ماكانت عايشتها من قبل
الحين تبداء بنفسها من كل النواحي اذا ماكانت جميلة مابيدها شي هذي خلقت ربها بس تبطل تشوه عمرها وتترك شكلها مثل ماربي خلقه سواء شعرها او اي شي ثاني ........تلبس مثل الاوادم لانها جالسة مع ناس يحق لهم يشوفوها مرتبة حتى لو زوجها طاس بعيد عنها ........وبدل ماتحرق دمها من زواجه وغيرتها تطلع انوثتها المدفونة اذا البنات اذا وصفوها احسها ابد ماهي انثى من كثر اهمالها عذرناها بالاول اما الحين مالها عذر ...... وتكمل دراستها على الاقل يكون عندها شهادة .......اما انها تنتظر حل اي حل الي بتلاقيه الحين ومالقته قبل اذا تطلقت ترجع مسؤليتها لابوها واذا ماتبغي ترجع له وين بتروح بتجلس عند مشاري كان من الاول ظلت فيه بدون زواج
والبيت فيه رجال غرب عنها مالها اي صفة تقعد عندهم ومين الي بيصرف عليها ابو مشاري اعتقد انو بكذا بتكون عالة عليه بدون وجه حق ........بتنتظر يجيها زوج بعد ماتطلع من العدة ماتضمن يجيها احد او يجيها واحد محترم لانو ابوها واختها لاصقين فيها طول العمر .........لذلك تترك كل هالسوالف وتفكر بأيجابية لحياة افضل مع فارس ماقلنا لاتعرض حالها عليه ولا تسترضيه بس تشغل ذكائها الي يقولون عنه وهي الربحانة

لاتقابله اذا جاء وتتعمد هالشي وخصوصا اذا جاب عنزته معاه ........بتطق جنونه انو جياته معها مافاده ولا حقق مبتغاه .........تهتم بحالها وبس وهذاك الي بيطقه الشوق لها وبيموت بعد يبغي يشوفها .....
شي اتمناه يصير وهو انو شجون تطلع حامل ساعتها اول من بيستخف دلالوه وبعدين اهلها راح تكسرهم كلهم وبتطلع غرور فويرس من عينه لما يعرفون انها زوجة حقيقية له مو مثل ماقال لهم .........

شعاع وماجد
مااعتقد شعاع بتوافق عليه لو خطبها لانها عارفة انو ماجاء الا شفقة منه لما شاف حالتها .........وجاء متأخر بعد مانساها وعاش حياته وهي مابتبني حياتها على حساب تعاسة غيرها .........واعتقد الكل بيستغرب اصلا وخصوصا عبد الرحمن الي يمكن يعرف السبب ويمكن لا يعتبره شفقة

وفارس الحين لاهي بالعنز وبلاويها ماادري اذا بيجي لها قبل فوات الاوان والا المصايب بتحل عليه بفضيحة صايعته وموت شعاع او مرضها


سحر ومشاري

سحر ضيعة على حالها الفرصة كانت تقدر تسحب غلا معاها وتجلس ورى بعد مولازم جنب مشاري .......يعني اذا هي مهتمة برضاه وبقربه شفايدة حبها وهو مدفون ومشاري المسكين الهواجس تلعب فيه .......هو مابيتعدى حدوده معاها بس لما تكون معاه بيستشف تقبلها له او لا ...........والي يقهر لومها لغلا يعني شدخلها هي لو خافت على زعله كان جارته في الي يبغيه اجل متى بتجلس معاه تنتظر بعد الزواج الخجل مابيروح وبداية حياتها بتكون مليانة شكوك وحواجز بين الطرفين


غلابوه ومشاعل

وقسم غلابوه مايفرق عن فويرس بشي ولا يستاهل مشاعل واتمنى انها ماتظل على ذمته اذا الحين يقول يحبها ضربها واهانها ماراح استبعد عليه بيوم يظلمها ويضربها ويجرم فيها دامه حاط سلطان بباله ماراح يفلح ..وحوبات تعامله الكريه مع امه ماراح يتوفق وبيخسر مشاعل للابد بسبب همجيته وغروره

مشاعل لاتعطيه قلبك طالما يعامل امه هالمعاملة وطالما الحقد بقلبه لاتأمني له الا اذا شال الشكوك واتهاماته لك بالخيانة .....

اذا صار شي بحياة مشاعل بعد بتكون صدمة قوية لفويرس .......وشجون بتعرف انها مو بس هي الي انهانت مشاعل عانت اكثر منها وتعذبت بس متحملة وراضية بقضاء ربها


دانوه وسليطين

انتظر لحظة الانفجار بفارغ الصبر لانو لاعت كبدي منها ومن سكوت سلطان عليها خلاص طفح الكيل


هموس في نقطة خيبتي ظني فيها .........لما ذكرتي كلام الكوفيرة عن شجون وانبهارها بلون عيون شجون قلت الحين بتتفنن برسمها وابراز لونها وتوقعت لما صعدت للمنصة عند فويرس ويشوف عيونها نقطة ضعفه مزينة ومرسومة ينفتن فيها وخصوصا مع لون فستانها وهالشي يخرب مزاجه من تبعد عنه وبعد انفراده بدلالوه ومقارنته عيونها ماتفارقه ابد بس خسارة راحت علينا ههههه.......نبي ننكد اكثر واكثر على الدبة


في انتظارك ياقلبي على نار

 
 

 

عرض البوم صور وردة الزيزفون   رد مع اقتباس
قديم 08-06-12, 11:49 AM   المشاركة رقم: 149
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: May 2011
العضوية: 224988
المشاركات: 622
الجنس أنثى
معدل التقييم: اموولهـ عضو ذو تقييم عالياموولهـ عضو ذو تقييم عالياموولهـ عضو ذو تقييم عالياموولهـ عضو ذو تقييم عالياموولهـ عضو ذو تقييم عالياموولهـ عضو ذو تقييم عالياموولهـ عضو ذو تقييم عالي
نقاط التقييم: 896

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اموولهـ غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : أمي روحي المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

يسعد مسائك بكل خير
عوااافي هموسه بارت ولا اروع

فارس وشجون والعله دلول

لا بتلاحظ الفرق الرجال يعجبه حياء العذراى
موب عشان علاقتك مع شجون هي اول علاقه
لك بالحلال لا لانك شفت خوف البنت الطبيعي وحياها من اول علاقه
موب زي العله الجريئه يعني انت ملاحظ جرئتها من اول يوم شفتها وشفت لبسها
هذه اللي انت تبي جمال ودلع ونسب خلى ينفعك هذا النسب
شجون
مهما الواحده كابرت وقالت ماتحب زوجها وخله يتزوج عشانها ماتحبه تبقى في الاخير أنثى تغار وهذه غريزه موب صفه عشان الواحد ما يتصف فيها
ياليت انك بتهتمين بنفسك اكثر موب عشان تجذبينه لك لا عشان تبين للعله دلال انه ابد موب هامك زواجه وانك عايشه حياتك مبسوطه
بس اذا شافت اهمالك لنفسك بتحس انها هي الكسبانه وتفرح فيك

سحر ومشاري
بتتعب يامشاري اذا بتم تفكر انها مغصوبه عليك*
يعني لو فكرت فيها أكيد بتتأكد انه حيا انت حتى كلام ما كلمتها وشلون تبيها تركب معك مشوار*
بكره اذا تزوجت بتعرف وش كثر البنت تحبك

غلاب ومشاعل
في احد ردورك قلت ان فيه أحد بينصلح حاله
اللي هو غلاب أكيد لان حب مشاعل راح يغيره ويخليه يحب امه بعد ويتوب عن عمايله فيها وعدم احترامها
الحب يسوي المستحيل

ماجد وشعاع
مااعتقد ان شعاع بتوافق على ماجد اذا تقدم لها
لانها عارفه انها ماراح تعيش المرض اللي فيها اعتقد انه مرض خطير
وبكذا يندم الثنين ماجد وفارس
بس فارس بيكون ندمه مضاعف لانه ما اعتذر منها*
يمكن وفاة شعاع يصحي ضميره

هموسه رد بسيط قبل نزول البارت الجديد

 
 

 

عرض البوم صور اموولهـ   رد مع اقتباس
قديم 08-06-12, 02:28 PM   المشاركة رقم: 150
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Nov 2010
العضوية: 202983
المشاركات: 109
الجنس أنثى
معدل التقييم: أمي روحي عضو على طريق الابداعأمي روحي عضو على طريق الابداعأمي روحي عضو على طريق الابداع
نقاط التقييم: 243

االدولة
البلدAngola
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
أمي روحي غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : أمي روحي المنتدى : القصص المكتمله
New Suae

 

الــ ج ـــزأ الــثـانـي والــ ع ــشــرون
في طريق الشرقية
دلال: حبيبي وين راح نسكن ؟؟؟
فارس: لابس بدله ليمونيه مع بنطولون كحلي غامق راح نسكن في شقه ....
دلال: انقهرت تبي شاليه فخم بس سكتت وهو لاهي بالسواقه ومشغل شريط أغاني اجنبي صاخب ومعاه مكسرا قالت بقلبها مو يكفي اني سافرت بسياره حتى طيارة ماركبتها اسكن بشقه متواضع هانا دلال بنت ناصر تسكن كذا ارسلت مسج لأمها علشان تتصرف جلسو ربع ساعه وهي على أحر من الجمر كل ماشتوقفهم قربو تضيق ماتبي تنزل الا بشاليه يناسب مركزها ايش راح تقول لصاحبتها اذا سألوها شوي الا يدق جوال فارس
فارس: ناظر جواله وقصر صوت طالعها اخوك منصور
دلال: مسويه ماتعرف جد
فارس: هز راسه بإيوه ورد عليه هلا وغلا بأبو ناصر ايه باقي يمكن نصف ساعه ونوصل لا مشكور مايحتاج كلمة منه وكلمه من منصور وسكر السماعه حط جواله مصمم نسكن بشاليها هوليدي إن يقول هدية زواجكم اقوله اهديت قبل وكثرت حلف علي
دلال: وهي تبتسم تحت لثامها فديته كلف على حاله
فارس: ايوه الله يهديه كلف مرة بس ايش اسوي حلف يوم وصل وشاف الشاليه والجناح الي مختارهم لهم افخم جناح ابتسم ونفخ صدره أكثر ايه كذا النسايب والا بلاش يشوف دلال وهي تفسخ عباتها الي بس حامله اسم عبايه والا بالمعنى الصحيح فستان فخم قرب لها وباسها تحت إذنها ابروح اتحمم ونريح شوي ونطلع خلاص حياتي
دلال: بدلع اوك ياروحي بعد مانامو قامت دلال قبله لبست شورت رمادي وبلوزة وردية رابطتها عند البطن ومجعده شعرها دقت على المطعم يجهزون لهم غداء ورتبت كل شي انتظرت فارس يقوم
فارس: قام مالقى دلال جنبه قلب عيونه في الغرفة الفخمه تنهد براحه ايه هذولا الي يناسبون جمالك يافارس مو هذيك العله الي بالرياض ضاق يوم تذكرها ماعلي ابنسبط مابي شي يخرب فرحتي قام وتحمم طلع ولبس تي شيرت من ماركة فراري لونه احمر وجينز اسود مشط شعره وتعطر وطلع لدلال
دلال: ابتسمت بإعجاب يوم شافت جاذبيته قامت تستقبله
فارس: أعجبه لبسها يوم قربت ولفت يدينها على رقبته تبوسه ضمها وبعد عنها وجلس على الطاولة اجل رتبتي كل شي
دلال: تنقهر انه بسرعه يبعد عنها بس سكتت ايوه حبيبي قمت بدري قلت اجهز كل شي يوم افطرو وخلصو جلس على الكنبة ابدق على أمي اشتقت لها طلب تحويله على البيت لأن أمه ماردت على جوالها
شجون: كانت بالصالة تحت تشيل الغداء مافيه غيرها هي وخالتها وعمها دق التلفون وراحت ترد بصوتها الرقيق الناعم
فارس: عقد حواجبه يوم ردت وبلع ريقع صوتها يفتنه طالع بدلال رد بجفاء مافيه غيرك يرد على التلفون ليه تظني نفسك بخرابة ابوك تراك ببيت محترم
دلال: ابتسمت براحه وهي تسمع رده عرفت على طول إنها شجون
شجون: غمضت عيونه وساتغفرت عشر مرات بسرها علشان تمنع عصبيتها او تفرحه انه نرفزها قالت ببرود شكلك نسيت ان هذا بيت عمي وزوج خالتي وابو زوجي ورصت على كلمة ابو زوجي علشان تقهره لانه بسواته هذاك اليوم صار زوها فعلا
فارس: ارتبك لأنه مجرد خياله ان دلال تعرف انه قارب من شجون راح تكون مصيبه وفهم شجون انها تهدده بالشي هذا طيب لايكثر أمي وينها
شجون: رقت لها عشر دقايق هي وعمي ترتاح
فارس: روحي ناديها
شجون" دق على جوالها مستحيل اطلع وادق عليها غرفتها ليه وجهي مغسول بمرق عيب اروح جهة غرفتها
فارس: شجون لاتخليني اعصب قلت لك نفذي الي قلت لك عليه
شجون: آآآآآآآىسفه
فارس:شجوووووووووووون
شجون: تبي ترد الا تشوف خالتها نزلت خاله فارس يبغاك
خالتها: فديت عمره هاتيه يابنتي كيف ياعمري
فارس: بعصبيه يمه يمين الله ا نشالة العقرب التلفون مرة ثانيه مايصير طيب
خالتها: استهدي بالله ياوليدي
شجون: وهي تسمع صراخه قولي له اصلا مجرد انه منعني ارد ماراح ارد مستحيل اعصي زوجي علشان ماغضب ربي وطلعت فوق
فارس: يسمع كلامها ويستغرب ردودها الي تلمجمه فرح انه انتصر عليها الكل يخافني ومايعصي لي كلمة
أمه: مقهورة من تصرفه ياوليدي لاتقسي عليها أكثر تراها ماسويت مصيبه
فارس: مايبي دلال تعرف إن أمه تدافع عن شجون خاف تزعل صرف الموضوع انا ودلوتي مبسوطين حيل ماعلينا يالغاليه
دلال: ابتسمت بدلع وحطت رجل على رجل
أم فارس: عرفت انه يصرف الموضوع لأنها لسه ماسألت كلمت معاه الحمد لله يارب الله لايغريها عليكم
*************************
في بيت صلاح
ام صلاح: ماتلاحظ حبيبي انكم حيل تأخرتو بالحمل لاتكون العنود تاكل حبوب او شي تراك وحيدي وابفرح فيك
العنود: لاياخالة ما أكلت أي شي
صلاح: كان يتابع وساكت
أم صلاح: أجل لازم تكشفي لاتنسي انك جلست مع زوجك الاول اربع سنوات بدون عيال
العنود: بس العيب منه مو مني
صلاح: تنرفز من ذكر مشاري خلاص يمه مابي سيرته
ابو صلاح: بس أمك عندها حق لازم تكشف زوجتك ونطمن ايش يثبت ان العيب منه
العنود: والعبره خانقتها يعني أنا أكذب
الكل سكت مارد ولابرر يعني انهم شاكين بصدقها
العنود: ماتحملت وراحت غرفتها وجلست على طرف السرير تبكي
نسرين: صايره العنود حساسه ماتنطاق
ام صلاح: من يوم جيتها كذا ماتبلع ابد
صلاح: جلس يسولف معاهم يوم جاء يبي يطلع راح لغرفتها يغير ملابسه شاف العنود تبكي ياليل ايش فيك تراها كلها كلمتين وانتي كبرتي السالفه أمي وابوي يبون يتطمنون علي بس
العنود: تناظره بحزن كلمتين جرحي صار عندك كلمتين صلاح ماتهتم ابد بمشاعري يتهموني أكذب وتقول كلمتين
صلاح: ماحد قال انك تكذبين انتي الي قلتيه
العنود: قلته وانتم سكتو يعني ايوه نشك فيك تكذبين
صلاح: يووووووووه يالعنود صادقه نسرين صايره حساسه ماتنطاقين غير ملابسه وطلع
العنود: تناظر الباب ماراح اعتابك ياصلاح ولا راح اعتب صديقة عمري نسرين ابعاتب نفسي الي كنت معززة مكرمة ببيت ولد عمي وخربت حياتي بقصة عشق كانت سراب بسررررررررراب
*****************************
في برياطانيا
مجموعة فارس خلصو بحث في منطقة ريفيه مو بعيده مرة عن لندن الكل ركب سيارته او تكس وراح
ياسر: كان لابس جاكيت جلد اسود يوم جاء يبي يكرب سيارته شاف هيفاء واقفه تنتظر ابوها وكل شوي تدق جوال تردد يروح ويتركها اولا بس صعبه بنت لحالها ببلاد غربه مو من عاداته يتخلى عن أحد جلس بسيارته ينتظر ابوها شغل قرأن وهو ينتظر شاف السماء تلبدت بالغيوم وبدت تمر ومشكله مافيه مبنى او مظه تجلس هيفاء تحته رحمها وهو يشوف حجابها بدا يترطب صعبه يركبها بسيارته لحالهم وصعبه يخليهال تحت المطر تبرد نزل من سيارته قالها اركبي
هيفاء:: استغربت طلبه منها وماتبي تركب معاه لحالهم بس المطر والبرد مايخلون أحد يفكر وماتبي تحسسه انها مو واثقه فيه وهو قمة الادب والأخلاق والدين فتح لها الباب الي وارء وانتظرت ركوبه بس تفاجأت انه جلس تحت شجره ماتستره بالحيل وفسخ جاكيته الجلد وحطه على راسه وواضح انه بردا نجت تبي تنزل
ياسر: شافها تفتح الباب اشر لها بيده سكري الباب
هيفاء: انقهرت وكل شوي تدق على ابوها وهي تراقبه متأكدة راح يجيه نزلت برد قويه شويات الا ابوها يوصل بتكسي ويقرب لياسر يتعذر منه ويروح لبنته ويركبها
ياسر: ماوقف بسرعه دخل سيارته حتى ماخلى ابو صالح يكمل كلامه
ابو صالح: يركب التاكس ابفهم هالرجال شايف نفسه على ايش
هيفاء: يبه حرام تظلمه مات من البرد يبغى يدخل سيارته بسرعه انت تكلمه والمظله فوق راسك
ابوها: هو ليه غبي وماحتاط بمظله او غيرها
هيفاء: بنتك الغبيه مو هو الي ماخذت شي
ياسر: ركب السيارة وحازل يفرك بشعره الناعم يبه يجف يخف من البرودة شوي ماصدق وصل لشقته
هزاع: يوووه ايش مسوي بنفسك
ياسر: بسرعه دخل للحمام وفتح الدش على الحار
هزاع: راح للمطبخ وسوا له قهوه دافيه وشغل المدفأة وعلاها
ياسر: طلع وجفف شعره ولبس بيجامه دافيه وشال معاه البطانيه وجلس عند المدفأة يبي يدفأ وجلس يحكي لهزا عالي صار
هزاع: ياعيني على الفدائي بس البنت من زمان تموت فيك عاد وكيف وانت مسوي عندها طرزان بس تعرف ماسويت كذا الا من حبك لها
ياسر: صادق ماسويت كذا الا لأني احـبها
هزاع: جد تحــــــــــــــــــــبهــــــــــــــا أخيرااااااااا اتعرفت مابغيت تقول من زمان شاك انك ماراح تقاوم
ياسر: ابتسم وهو يلف يدينها على كوب القهوه يدور الدفاء راح بالك بعيد احبها زي أختي وأغار عليها زي أختي تخيل تاركها يمنقطه ريفيه ان كنت ارضاها على أختي راح ارضاها عليها
هزاع: ايه صذقتك
ياسر: طقها مع كتفه مستحيل اكذب اتشوووووو
هزاع: افاااااا بدت نزلت البرد
ياسر: لا يمكن عطسه وحده واقفه بحلقي وانا بالسيارة
هزاع: ان شاءالله عطسه وحده ماتتبعها عطسات
ياسر: لا ان شاءالله وراي بحث لازم اكمله وووو اتشووووووووووو
هزاع: ان شاءالله عطسه ثانيه بس تبي تلحق أختها وآخر عطساتك
ياسر: وهو يقرب شفايفه يبي يشرب قهوته ان شاءالله بس ابعد الكوب آآآآآآآآآآىتشو وحده وراء الثانيه حط قهوته على الطاولة وقام لسريره
هزاع: قرب له وساعده على الغطاءيارب نزلة برد خفيفه ياخوي
ياسر: رفع عيونه له بتعب يارب
***********************
في الاستراحة
يوسف : وهو يلعب بالوت والله مالقاها غير خوينا فارس طاح على ناس رااااقيه
أحمد: الله يسعده
ابراهيم: ايه هذا فارس مو قده تخبره كم راس بنت جابه
غلاب: وهو ميت قهر وغيره منه قام ماتحمل كلامهم على اذنكم
احمد: لسه ماكلمنا سهرتنا
غلاب: جاني النوم وركب سيارته وهو يقهور وحاسد فارس وصل للبيت
مشاعل: كانت نايمه بس عطشت وجت تبي تنزل تشرب مويه شافت خالتها نايمه على الكنبة جلست جنبها يمه يمه
ام غلاب: فزت سمي يابنتي
مشاعل: بسم الله عليك لسه مانمتي تركتي يوم نعستي قلت مابي اسهرك
ام غلاب: مايجيني النوم يمه حتى اشوف غلاب داخل للبيت اذا طلع غرفته ارتحت
مشاعل: رحمتها وحضنتها ياقلبي هو راعي سهر تتعبين كذا
ام غلاب: خمس وعشرين سنه مانام حتى ينام ماتغفى لي عين وأنا مادري عن ضناي
مشاعل: ضمتها حيل فديتك وفديت حنانك الله لايرحمنا انا وغلاب منك
ام غلاب: ولا منك ياروحي سكتو يوم شافو غلاب داخل
غلاب: شافهم سوا ماله خلقهم لاسلم ولاشي رقى اول عتبه
ام غلاب: حمد لله على سلامتك قلتك عليك يبه
غلاب: بدون مايلف لها كم مرة اقولك لاتقولين لي يبه لاتشبهيني بأبوك الهندي تراااااااااني سعووووودي وبعدين مو بزر تنتظريني
مشاعل: انقهرت من رده بس ماحبت تقول شي قدام أمه
ام غلاب: حزنت من رد ولدها بس ما ردت قالت بحزن وهي منزلة عيونها على الارض تمنع دمعتها تنزل أهم شي تطمنت عليك ياضناي وراحت غرفتها
مشاعل: لحقته للغرفه ممكن أفهم انت ليه تعامل أمك وتاج راسك كذا
غلاب: مشاعل تراني مالي خلق نصايحك
مشاعل: جلست طرف السرير وبحنان غلاب هذي أمك جنتك ونارك غلاب رزقك ربي بأمي مو أي أم كتلة حنان تمشي على الأرض تحبك وتخاف عليك بجنون
غلاب: بتريقه ماجبتي شي جديد عارف أن ربي قدر علي وتصير أمي وعارف واجباتي عليها اذا رميتها بدار العجزة تعالي انصحيني بس انا مخليها ببيتي معززة مكرمة
مشاعل: طالعته من فوق لتحت واستحقرت رده تعرف النقاش معاك عقيم وراحت لفراشها وسحبت لحافها
*******************
في شقة ياسر
هزاع: كان نايم قام يتطمن على ياسر سمع ياسر يهذي بكلام غير مفهوم بس باين ان الكلام الي يقوله يوجع القلب لانه يشوف دموع نازله من عينه قرب له وحط يده على راسه وشاف حرارته مولعه هزه ياسر ياسر
ياسر: يالله فتح عيونه بتعب هاهـ وبدا يخربط وينهم وليه ووو
هزاع: عرف ان حرارته عاليه وان صديقه بخطر يبي يروح يدور له دكتور يكشف عليه بس من وين بالليل فكر بهيفاء هي دكتورة وتفهم راح لشقة ابو صالح
ابو صالح: كان نايم بسم الله من جاينا باهالليل طلع وشاف هيفاء طالعه خايفه من يجينا بالوقت ابوها طل مع العين السحريه لف هذا هزاع ادخلي داخل
هيفاء: دخلت بس فزت يوم تذكرت ياسر تحت المطر خافت أكيد ياسر تعبان
هزاع:: بخوف ياعم ممكن بنتك تجي تكشف على ياسر وضعه صعب بعد المطر ابيه تصرف له لو مسكنات والصبح اجيب دكتور متخصص
ابو صالح: دقايق اجيك دخل وشاف هيافء تسكر شنطتها الطبيه وتلبس حجابها عرف انها سمعت كلامهم يالله يابنتي الله يستر على الولد اخاف دخله برد كايد
هيفاء: مشينا يبهر احو للشقه دخلت على ياسر اول مرة تشوفه وهو نايم الموقف عندها رهيب صح متعوده لانها طبيبه عامه بس توها تتخصص طب اطفال كذا نظام دراسة الطب بس تمسك يد أي واحد عادي بس هي تحب وتحترم ياسر غصب ارتبكت مسكت يده وفتحت جيب بيجامته وحطت السماعه على قلبه وهي تسمع دقات قلبه تقول بقلبها هل ياترى القلب عمره دق لبنت او قلب من حجر مايدق لأحد حطت مقياس الحرارة عند اذنه رفعت عيونها لهزا عالي كان يتابع حركاتها ومايخفى عليه ارتبكاها قالت درجة حرارته اربعين لازم تنزل الحين للصيدليه وتجيب له الادوبه هذي كتبت له انواع
هزاع: ركض بالدرج ووقف له تاكس اسرع واعرف بالصيدليات منه
هيفاء: راحت للمطبخ وأخذت فوطه وحطت مويه بارده وحطتها على جبين ياسر
ياسر: فتح عيونه بتعب وشاف خيال بنت وشاف وجه ابو صالح هو لسه مو مدرك شي بس سكر عيونه يوم شاف ابو صالح من الحرارة تخيل انه يمشي بوادي كبير ويخوووف وفجاه طلع له ابو صالح بعيون مرعبه حاول ياسر يهرب منه وكل مايجي طريق يلقاه مسكر أخير ا طلع جبل عاالي وطلع معاه ابو صالح بنفس العيون المخيفه قرب من ياسر ورماه من فوق الجبل
ياسر بصوت عالي لاااااااااااااااااااه
هزاع: دخل على صوته طالع هيفاء بخوف
هيفاء: لاتخاف يهذي لان حرارته مرتفعه
هزاع: قرب من صديقه بخوف
هيفاء: راح نجلس أنا وابوي نساعدك على تكميده
هزاع: خلاص ماقصرتو انا ابجلس عنده
ابو صالح: فرح مايبي يجلس جاه النوم اجل انتبه له وبكره نبي نمر نتطمن عليه
هيفاء : موهاين عليها تخليه بالوضع هذا بس مضطرة تطلع مع ابزها اجل ماوصيك لاتترك تكميده ابد وكل شوي قيس حرارته وبكره
هزاع: يوم طلعو يناظر بياسر تعودت عليك دايم قوي ماحتحملت اشوف تعبان وضعيف ومستلسلم سبحان الله متكلت سنه معاه بس حبيته من قلب
في الصباح
ياسر: فتح عيونه مايعرف ايش صار له شاف هزاع نايم على الكنبه كح كم مرة
هزاع: فز من نومه وهو تعبان حيل
ياسر: وهو يعدل نفسه بصعوبه ليه نايم على الكرسي
هزاع: وهو يفرك رقبته ياشيخ طيحة قلبي البارح ورحت انادي لك هيافء وهي كشفت عليك وصرفت لك علاج
ياسر: توه ينتبه لنفسه حط يده على أزارير بيجامته وشافها مفتوحه مجرد تفكيره ان هيفاء كشفت عليه وقربت منه ضايقه بس ماينكر انه ممتن لها طق الباب راح هزاع يفتح سمع ياسر صوت ابو صالح وهيفاء
ابو صالح: حمد لله على سلامتك ياوليدي طيحة قلوبنا
ياسر: الله يسلمك
هيفاء: بخجل حمد لله على سلامتك
ياسر: الله يسلمك ومشكورين على وقفتكم
هيفاء: احنا المشكورين الي جاك بسببنا
ياسر: بدون مايناظرها الي جاني مرض عادي سواء تحت مطر او غيره الانلفونزا تعودنا عليها
ابو صالح: بس كنت تهذي البارح بكلام غير مفهوم وصرخت فجأه
ياسر: يطالع بوجه ابو صالح وتذكر الكوابيس الي شافها سكت مارد
هيفاء: تضايقت من كلام ابوها يالله يبه تأخرنا وكل محاضراتك يادكتور ابجيبها لك
ياسر: مايجتاج اوصي احد الشباب يجيبها لي
هيفاء: ماحبت توطل بكلام لأنها تعرف ان ياسر مايحب يتكلم كثير مع البنات
هزاع: جاب حافظه فيها شوربه مسكينه مسويتها قبل ماتروح لجامعتها مع انها مانامت الا متأخره البارح
ياسر: جعلها بميزان حسناتها
***************************


بعد اسبوع
رجعت دلال مع فارس وسووا أهلها عزيمة كبيرة بس علاقتهم حيل باردة دلال تحبه وكل يوم تتعلق فيه أكثر وفارس عادي لايحبها ولايكرهها بس فرحان بنسبها وحسبها
فارس: سلم على أهله والكل جلس عنده حتى مشاعل جايه تسلم عليه اعطى الكل هديه الا شجون
ابو مشاري: انقهر من تصرفه وناظره بعتاب وكره حتى هديته قام وترك هديته
فارس: يبه خذ هديتك
ابومشاري: ابطلع أنام بعدين أمك تجيبها لي فوق
فارس: يوم شاف ابوه راح شفتي يمه ولاحتى عبر هديتي
ام فارس: عارفه ان زوجها متضايق من تطنيش فارس لشجون بس ماحبت تبين وتعاتب ولدها وهو لسه جاي حطت يدها على كتفه هو تعبان اليوم حبيبي هاه بشرني عساك انبسطت
فارس: وهو يطالع شجون من طرف عينه حييييييييييييييل انبسطنا ماخلينا شي مارحنا له
دلال: وهي ضامه يده بدلع ايه ياعمري هو ماترك مكان مافرجني عليه مع ان بابا معودني يسافر فيني للخارج الا اعتبر هالسفرة احلى من سفرتي لباريس لانها مع حبيبي فوروسي
شجون: بكل برود وبدون أي مبالاة كانت تسولف مع مشاعل ولاعطته بالها اصلا ماتنزل الا تقدير لأهله والا هو ماهمها
فارس: ينقهر من عدم مبالاتها من برود غيرتها يتمنى يشوف الغيرة بعيونها ايه عاد انا معطيها حجم اكبر من حجمها بالطقاق هي وغيرتها دلال تموت من الغيرة علي وتنجن لو بنت طالعتني وأنا اشوف لهذي
مشاعل: تحس ان كبدها حامت من سماجة أخوها وزوجته
غلا: ماتحملت دلعها بتريقة ياعومري دلولتي (تقلد دلعها ) احسك متي غيرة وعيون البنات على زوجك
دلال: اوووهـ موووت بس هو مو معبرهم ابد يقول ماشوف لغيرك
فارس: استغرب من تأليفها للكلام ابتسم وقال بقلبه ان كيدكن عظيم ويطالع بشجون الباردة الي ماهمها شي تنرفز من برودها قام يالله مشينا حياتي
دلال :يالله حياتي
ام فارس: اجلسو تعشو
فارس: خيرها بغيرها تونا واصلين وتعبانين ولسه ماشبعت من حياتي دلوله
دلال: ضمته فديتك
غلا: تميل شفايفها ياسمجك بعد
نوال: عيب يابنتي والله لو يسمعك يزعل
غلا: لو عارفه بالسماجة هذي ماجيت
شجون: حبيتي غلا لاتغتابينهم
غلا: اسمع هالباردة انا ولعت كيف أنتي
شجون: ابتسمت وليه اولع اصلا
غلا: مادري لان فارس زوج ام الجيران
شجون: قلتيها لانه موزوجي رسمي على ورق بس تذكرت شي حزنها قالت بقلبها ليته جد ظل على ورق بس وماقرب مني بيوم هالذكرة تجرحها تألمها حست بالغثيان وركضت للحمام وطلعت كل الي ببطنها
مشاعل: انتبهت لقومتها وراحت وراها انتظرتها حتى طلعت
شجون: طلعت وهي عيونها حمراء من الترجيع
مشاعل: حبيتي سلامتك اقول لأبوي يوديك للمستشفى
شجون: وهي تمسح وجهها لا حياتي مافيني شي
مشاعل: ايش مافيك وواضح انك كنت ترجعي
شجون: حست بدوخه وجلست ايه انا مستغربه اذا شفت فارس او شميت عطره احس اني ابرجع و احاول اصبر نفسي بس ماحس بنفسي الا جد رجعت
مشاعل: لو ماعرف نوع العلاقة الي بينكم كان قلت حامل
شجون: كأن مشاعل اعطتها كف مع وجهها تردد بقلبها حامل حامل !!!
مشاعل: جلست جنبها حبيتي ايش فيك شحب وجهك مرة شكلك تعبانه حيل
[/QUOTE][/FONT][/SIZE][/COLOR][/COLOR]

تكملة الــــ ج ـــــــــزا الثاني والعشررررررووووون

شجون: وتحس ان جسمها كله نار بلعت ريقها بصعوبه لامافيني شي بس اسمحيلي اطلع غرفتي ارتاح
مشاعل: ياعمري والله مايسمح خاطري اخليك كذا ابقول لابوي
شجون: بتعب ارجوك مشاعل مجرد ارهاق وشكل معدتي تعبانه عن اذنك
مشاعل: ابطلع معاك اوصلك
شجون: خليك مايحتاج رجعت تسحب نفسها سحب قفلة باب غرفتها ورمت نفسها على الكنب وتردد حامل لا لاااااااا لاااااااااااا ياربي ارجوك ماكون حامل ياربي رحمتك طلعت تقويم وفتحته وجلست تحسب توها تنبه ان الدورة متاخره عليها اسبوع لايمكن لخطبت هرمون آآآآآآآآآآآآآآآآآه مو قادره افكر مو قادرة اركز حست بمعدتها وركض للحمام
*********************************
في بيت ابو مشاري الكل بالمزرعة
فارس: فكر كثير بكلام شجون وعرف ان شوقه يذبحه على شعاع خلاص موقادر يتصبر لازم يتلاقون هو وياها ويتحمل شكلها وهي معاقه تأكد ان البيت مافيه أحد كلهم طالعين للمزرعة طلع فوق تردد وهو واقف عند باب غرفتها طق طقة وحدة ماردت طق ثانيه
شعاع: كانت تقرأ تفسير ابن كثير استغربت منو يجيها بالوقت هذا قالت يمكن عبدالرحمن ماطلع معاهم للمزرعة طالعت ساعتهاتسع بالليل قالت بهدوء ادخل دحوم وابتسمت
فارس: صار قلبه يدق بقوة يدق شوق على شوفتها اربع سنوات بعد موسهله وخوف من شوفتها وهي معاقه بلع ريقه وفتح الباب
شعاع: اختفت ابتسامتها يوم شافته مو مصدقه عيونها اربع سنوات اتشوفه سرقات ومن بعد اول مرة تلتقي عيونها بعيون فارس
فارس: وقف عند الباب ماتحرك انصدم بشكلها ماكأنها شعاع الي مليان عافيه وين نظارته وجهها الحين يشوف وجه شاحب مافيه اثر للحمرة الي كانت ماتفارق خدودها عيونها الي كلها نشاط صارت تحتها هالات سوداء ابد مافيه ملامح شعاع يشوف اطلال لشعاع بس جسم اهلكه المرض والحزن
شعاع: حاولت تتعدل بجلستها واختفى كل الحكي ونزلت راسها ونزلت دمعه من عيونها
فارس: رجوله ماتشيله حاول يتقدم موقادر يطالعها من بعيد
شعاع: حاولت تتماسك وتمثل القوة الي دايم تمثلها طالعت قدامها بدون ماتطالعه كيفك ياأخوي
فارس: اوجعته كلمتها قويه كلمة أخوك قرب لها وقال بحزن أخوك كيف اكون أخوك
شعاع: طالعته بخوف ظنته يعاتبها بكلامه سكتت ماردت
فارس: نزل عند رجولها ومسك يدينها ماستاهل أكون أخوك الاخو مايكون سبب بعذاب أخوه أخته سند لأخته وانا خذلتك وجلس يبكى بقوة
شعاع: ضمت راسه لاتبكي تعذبني أكثر يافارس طلبتك لاتبكي فرحتي بجيتك تبرد كل جراحي
فارس: انا سبب جراحك ليش ماصرت زي مشاري انا عذبتك وخذلتك اربع سنين رفع راسه وعيونه كلها دموع والله ياختي ماكان لي قلب اشوفك بالشكل هذا موقادر اتحمل اشوف شعاع الي كانت زي الفراشة ببيتنا تطير من غرفة لغرفة وتملا بيتنا فرح اشوفها معاقة وبسببي انا بسبب تهوري اربع سنين واتا اتهرب وليتني ماتهربت ماتخيلت اشوف وجهك متعب وشاحب ابد بس خلاص مستحيل اتخلى عنك وابجلس جنبك حتى اخر يوم بحياتي اوعدك ياختي ارجوك سامحيني طلبتك ياشعاع
شعاع: والله مسامحتك ياخوي وملمتك بالي سويته ردت فعلك طبيعيه حاولت تمسك دموعها بس فقدتك اربع سنين وانا انتظر كل يوم تدخل علي كل مايطق باب غرفتي اقول يارب هم ذبحني الشوق عليك يافرس وكانت امنيتي اشوفك واحمد ربي اني شفتك قبل ماموت
فارس: طعنته بكلمته جعل يومي قبل
شعاع: حطت يدها على فمه ارجوك لاتكمل ان كان لي خاطر عندك لاتكمل
فارس: قام وجلس جنبها وحط راسها على صدره الليله ابجلس عندك ماراح اتركك ابسولف معاك حتى تنامين
شعاع: أخاف يزعلون منك اذا تركتهم
فارس: ماعلي من أحد حقها باليالي عطيتها خليها لو تنام عند اهلها يكون احسن بعد انا مشتااااااااااااااااااااااق لك حيييييييييل ياشعاع ماراح اخليك ابد
******************
في المزرعة
دلال: رفعت ضغط البنات وهي تتكلم عن دلع فارس لها وحبه وعشقه لها وان ابد مايتسغني عنها
غلا: كل شوي تردد استغفرالله بس
مشاعل: بهمس قصري صوتك تراها فاهمه انك تتأففي منها
شجون: مومعاهم ابد سرحانه بحالها وتدعي جواتها انها ماتكون حامل من فارس ماتتخيل تشيل ولد فارس بين احشائها كيف راح يتقبله عارفه مليون بالميه انه ماراح يتقلبه اكيد راح يحرمني منه او يجبرني اسقطه لامستحيل ياربي انا وين افكاري ودتني يمكن كل هذي بس مجرد اوهام
سحر: مسكينه شجون وجهها ابد موزين كله من سواليف هذي وسماجتها
غلا: نفسي اهزئها بس اخاف من أمي
مشاعل: ماعليكم طنشوها وشجون اعقل من كذا
مها: نعرف ان شجون عقلها اكبر بس هذي سماجتها ماتتحمل وقط كلامها ماحد يصبر عليه
شجون: بوادي وهم بوادي ماهزت دلال لها شعره اصلا سرحانه بحالها مانتبهت لكلام دلال
دلال: مبسوطه ان شجون حزينه تظن حزنها غيره وكل شوي تألف قصص عن حب فارس لها بدلع ياحبي هو قايل لي متى ماطفشتي دقي ابصبر نفسي لعيونك بس ياروحي وأول ماتدقي تلقيني زي البرق عندك
غلا:طيب ليه ماطلع معانا مادام مايستغني عنك
دلال: بدلع ياعمري لاصق فيني ماخلص أي شغله من زواجنا يقول ماقدر اخليك وارح اسوي اشغالي عاد يوم جيت هنا قبل مانزل قلت خلص كل اشغالك اوك حبي قالي من عيوني
سحر: بهمس غريبه فارس رومنسي
غلا: بتريقه اجل بس خالي ميشو بدت الغيره ترا خالي فارس غطى على رومانسية زوجك
سحر: عارفه ان غلا تمزح بس أثرت كلمتها لأنها قلبت جراحها تشوف مشاري ابد مو مهتم لاكلمها ولاشافها تحس نفسها مفروضه عليه فرض
دلال: طلعت الايفون حقها ودقت هاااي حبيبي
فارس: كان ماسك يد شعاع ويسولف مبسوط عقد حواجبه يوم شاف رقمها
شعاع: خافت ان عقدة الحواجب لشجون
فارس: كم مرة اقولك سلمي زي المسلمين
دلال: ماحبت تلف نظرهم اوك حبي تراني خلصت انتظرك
فارس: سواق عندك أنا تقولي تعال خذني انا جالس مع شعاع ماقدر اجي الحين ارجعي مع أهلي ونرجع سوا للبيت
دلال: لاحبيبي والله ماتجي انا راح ارجع مع أهلك
فارس: استغرب ردها
دلال: لاعمري والله ماتجي اصلا ابكمل سواليف معاهم بالخط
غلا: بهمس طفشنا منها هنا راح تنشب لنا اوم اللصقه ياناس تخسى لصقة الفكس عندها
سحر: تحاول تكتم ضحكتها
فارس : فهم انها تتميلح عند البنات سكت وماعلق
دلال: يالله حياتي بايو وسكرت وهي ميتة قهر
غلا: اوووف ليه وجهك حمر كل هذا شوق دلول
دلال: لا بس الدنيا حر اليوم
غلا: بتريقه تو الجو يجنن من سمعتي صوت فارس احتريتي
دلال: ايه الله يهديه يقول كلام يحرجني دايم اقول خف علي بس يحب يحرجني يقول امووت بخدوك اذا حمرت
مها: طفشت من كلامها بنات ايش رايكم نلعب ونروح هالطفش والروتين
غلا: نطت من مكانها حلوووو يالله نقوم
سحر: وقفت مشينا
سلطانة : انا معاكم
غلا: يالله شجونه انتي وميشو
شجون: بحزن اعذورني تعبانه شوي
غلا/ تسحب يدها راح يخف تعبك
شجون: ابتسامة حزن والله تعبانه ماقدر
مشاعل: خليها فديتها من امس وهي تعبانه وانا ابجلس معاها
غلا: مستحيل هي تعبانه انتي قومي
مشاعل: والله ابد مالي خلق
مها: لو ماقمتي انتي ودلال راح نزعل منكم
دلال: انا قمت
غلا: ماتبيها بس مضطرة تجاملها
مشاعل: ارجوكم خلوني مع شجون والله مالي بالسوالف هذي انتم توكم شباب انا اعرست وعجزت
غلا: غصب يعني غصب
مشاعل: مالها خلق بس ماتبي تزعل مشاعل
سحر: بنعومة ايش اللعبه
غلا: نحط قرعه والي يطلع اسمها نخبي عنها شي من أغراضها ساعتها شنطتها ونخليها تدورها ونحسب الوقت الي تلقاها اسرع هي الي تفوز والي تلقاه قبلها يصير لها الا اذا سمحت الي تلقاه وقالت ترجع لصاحبة الغرض اوك
البنات اوك
حطو قرعه وطلع اسم سحر
غلا: ايش راح تعطينا هاتي ساعتك
سحر: مستحيل
البنات طالعو فيها
سحر: بس احبها وبقلبها هدية مشاري يوم اتخرج من المتوسط ذكرى مستحيل افرط فيه
غلا: خلصينا عطينا شي
سحر: طلعت عطرها
مها: بخيله خايفه عطينا شي غالي
سحر: والله هذا عطر لانكوم لسه شاريته باربع ميه وريحته جونان
غلا: ان شاءالله القاه قبلك وتبطين اتنازل فيه لك
مشاعل: انا ابخبيه وانتم دورو انا مالي حيل ادور
البنات اتفقنا
مشاعل: أخذت العطر وفكرت وين تخبيه راحت للمستودع القديم وسمت بسم الله ودخلته أكيد سحر أعرفها خوفها فديتها مستحيل تدخله بس غلا هالدفشه متهورة أكيد هي راح تلقاه شمت العطر يجنن يابخت غلو فيه يوم طلعت من المستودع شافها غلاب وسكت ماقال شي بس هي ماشافته
غلاب: حسابك بالبيت يامشاعل
مشاعل: حطيته بمكان مايخطر ببال سحر هههههههههههههههههههه
البنات تفرقو يدورنه
سحر: سمعت مشاعل وهي تكلم شجون حطيته بمكان مايخطر ببال سحر قالت اكيد المخزن القديم الدوبا تعرفني أخاف ماراح اروح له جت تبي ترجع سمعت غلا
غلا: من زمان بخاطري عطرها والله لاقهرها وارش قدامها
سحر: زين عناد ابدخله سمت ودخلته بس استغربت النور مفتوح دخلت بشويش على طرف اصابعها الغبيه مشاعل نست تسكر النور يعني أكيد حطت العطر فيه
مها: غلا شوفي سحر دخلت المخزن
غلا: معقوله الخوافه تدخل هناك بس تعالي نسوي فيها مقلب
مها: تعالي وناسه
غلا ومها مشو بشويش وسكروا الباب بهدوء وقفلوه على سحر وماتو ضحك
سحر: كانت لابسه تنورة ميدي بني وبلوزة تركوز وحزام بني عريض وشعها قصير وناعم وكانت قاصته قصة الحمامه وخليته على لونه لون شعرها بني غامق نفس عيونها وبالتركواز وضح بياضها مشت وهي خايفه وماحست بالباب بس تسمرت مكانها يوم شافت رجال واقف ومعاه زجاجة العطر رفعت عيونها من رجوله لراسه وماتوقعت انه هو واقف قدامها وهي بدون غطاء ماقدرت تتكلم من قوة الصدمة
مشاري: كان يتمشى شاف المخزن مفتوح نوره دخل يسكر النور بس لقى قارورة عطر نسائي واضح انه موقديم ماراح منه الا ربعه بس أخذه وفتحه غطاه وشمه يتأكد قديم عجبته الريحه وهو يشمه غمض عيونه فتح عيونه شاف ملاك صغير واقفه قدامه بنت ناعمه وجميله والانوثة فايضه منها عرف انها سحر لانها يعرفها وهي صغيره بس تغيرت عليها حيل سكت ماتكلم
سحر: ركضت للباب حاولت تفتحه ماقدرت سمعت البنات يضحكون صرخت بنات الله يخليكم افتحو
غلا ومها: ميتات ضحك تبطين
سحر: خلاص عبرتها واقفه بحلقها بسررررررررعه افتحو
مشاري: ماحب يحرجها ويبن انه معاه بس صد عنها علشان ماتنحرج أكثر بس صار شي ماتوقعه
سحر: طلع قدادمها جرذي صرخت
مشاري: ركض لها
سحر: بدون شعور ركضت له وحضنته بقووووووووووووووووة
مشاري: حضنها أكثر علشان يهديها
غلا : بسرعه فتحت الباب يوم سمعت صرخت سحر بس تفاجأت هي ومها بالي يشوفونه مشاري حاضنها بقوة وسحر شاده عليه وتنتفض من الخوف
مها: بسرعه ركضت علشان مشاري مو محرم لها
غلا: كانت تضحك بس يوم شافت شكلهم انحرجت وسكتت
سحر: بسرعه ابعدت عن مشاري وركضت وهي تبكي
مشاري: ناظر غلا نظرات عتاب وواضح انه معصب حيل
غلا: والله ياخال كنت امزح ووو
مشاري: مزح عن مزح يفرق ياغلا خلي لتصرفاتك حد احرجتي سحر حيل وخوفتيها انتي تعرفي انها خوافه تقومي تسكري عليها الباب رحمه ان ماجاها شي اكبر كانت ترجف وهي معاي وتعرفي سحر وخجلها وصار موقفها معاي كذا اكيد الحين متضايقه حيل
غلا: بس والله ياخال ,,,
مشاري: مابي اسمع كلمة زيادة بسرعه روحي لها وطمنيني عليها
غلا: خافت قليل ماتشوف خالها مشاري معصب وان عصب معاناته خلاص معصب حيل قالت بخوف سم ياخال وركضت للبنات وهي منحرجه مرة من خالها مشاري
مشاري: باله مشغول مع سحر دق على مشاعل وعلمها السالفه وطلبها تطمنه عليها
مشاعل: دقت بعد ساعه تطمن مشاري عليها
مشاري: الساعه كأنها سنة مارتاح حتى تأكد انه هدات رفع يده يشم عطرها الى هالحين رجفتها بيده الى هالحين يحس بقلبها الي كان ينبض بقوة على صدره ابتسم والله كبرتي واتغيرتي حيل ياسحرر
سحر: مرة متضايقه وماتكلمت مع غلا ومها االي ماتو وهم يتأسفون لها
غلا: خلاص عاد سحورتي الف مرة نتأسف
سحر: لارد
غلا: ايه عاد وفرت لكم شوفه مجانيه المفروض انتي وخالي تشكرون لي بس هو هزاني وانتي زعلتي علي مالت ماتقدرون خدماتي
سحر: طالعتها بتريقه وصدت عنها
غلا: وهي تناظر وفرت لكم لقاء ولا بلأحلام ووضم وحنان وحركات
سحر: قامت من عندها سخيفه وراح تظلي سخيفه ودخلت غرفتها وخلتها
******************
في بيت ابو مشاري
االكل استغرب وجود فارس بغرفة شعاع فرحووو مررررة
شجون: نست قلقها وخوفها وفرحت يوم شافتهم مجتمعين وشافت الفرح بعيون شعاع
دلال: ماتت من القهر تاركني وسهران عند أخته حسابك بالبيت
مشاري: دخل غرفته مبسوط من رجوع العلاقة بين فارس وشعاع حط راسه على المخدة صورة سحر ماتفارق خياله وهي واقفه مصدومه يوم شافته يوم تطق الباب يوم تركض وتحضنه بقوه وترجف بين يدينه ريحة عطرها الي تفوح منها نفس العطر الي كان معاه وعطاه لمشاعل ترجعه لها جلس على السرير ولف يدينه على رجوله فرحته اختفت يوم جته افكار ثانيه مسكينه كل هالجمال والانوثه والدلال تصير لرجال اكبر منها ومتزج قبل أكيد كانت متأمله بحمد الي اكبر منها بسنتين ومتعلقه فيه موأنا الي كانت تعاملني زي اخوها الكبير آآآآآآآآآه بس ياسحر أخاف اظلمك معاي الحين العنود ماحبتني كيف وحده بدلعك ونعومتك وعمرك راح تحبني لازم افكر بحل
**********************
في غرفة سحر
سحر: كل ماتتذكر الموقف تدمع عيونها من زود الاحراج ماتنكر حست بلأمان وهي بحضنه ماتنكر فرحتها بشوفته بس كأنها ترمي حالها عليه ماتحسه ابد يحبها صح نظراته لها المره غريبه أول مرة تحس بنظرة اعجاب مو نظرة حنان بس يمكني اتوهم ليتك تحس فيني يامشاري بس حبك للعنود غطى عيونك ليتك تحبني زي ماحبك ياناس حنووون حتى ضمته حيل حنونه وكل شوي يدق يتطمن علي من زود حنانه ورحمته راح اظل احبك طول عمري يامشاري احب حنانك ورجولتك وشهامتك وعقلك
****************
في شقة فارس
دلال: فسخت عباتها معصبه ممكن القى تفسير لكلامك
فارس: كان رايق لأنه جلس مع شعاع ومو مصدق انه هدم الجسر الي بناه بينه وبينها ارتاح مرة ببرود أي تصرف
دلال: تحرجني عند البنات وانا الي جالسه امدح فيك من الصبح
فارس: وقف يبي يروح غرفته ماحد قالك تمدحيني او بالمعنى الاصح تتميلحين قدامهم
دلال: بصوت عالي ماسمح لك تهيني فارس مليت من برودك ومعاملتك
فارس: لف بعصبيه ماطيق البنت الي ترفع صوتها علي لسه ماجابتها أمها الي ترفع صوتها على فارس ابن بندر وبعدين ماعجبتك ماحد يمعنك ترجعي لبيت أهلك الباب يفوت جمل
دلال: جلست على الكنبه تبكي
فارس: اووووه يالله عليها خربت لي مزاجي طالعها شوي راح لغرفته وخلاها
دلال: قامت بعد مابكت ودخلت للغرفه غيرت ملابسها وجت اخذت مخدتها وشرشف
فارس: مارضاها مايحب دلع البنات
دلال: تنتظره يعتذر بس سمعت شخيره ماتت من القهر من بروده معاها وكبريائه
في الصبح
فارس: قام وتحمم وجلس ينتظر الفطور
دلال : حضرت له الفطور وجلست معاه بدون ماتأكل
فارس: افطر بدون أي كلمة وطلع وخلاها
دلال: اوووووووووووووه والله حاله ليتني ماكبرت الموضوع خلاص هو يابس راسه ومتعود على الهجران أخته وهي أخته تركها اربع سنين كيف أنا لازم اراضيه اخاف يتركني زي أخته
***************
في بيت ابو مشاري
مشاري: يبه ماجد خوي عبدالرحمن في المجلس يبي يقابلك
ابو مشاري: الله يحيه الحين البس واجيه جيب القهوة ياوليدي
مشاري: سم يبه
ابو مشاري: هلا ورحب بماجد
ماجد: متردد مرة وخايف من تقبلهم لكلامه وخايف يشكون فيه توكل على ربه وقرر يتكلم ياعمي مابي اعطلكم بس انا جاي ابي القرب منكم
ابو مشاري: ابتسم حياك ياوليدي بس شكلك ماتعرف ان بناتي متزوجات
مشاري: يمكن يبه يبي بنت أختي لانها أخت صديقه
ابو مشاري: بحنان بنت أختك الله يطول بعمر ابوها يخطبها من ابوها مو مني
ماجد: وهو خايف لا عسى راسك سالم اعرف الاصول ياعمي لو بغيت اخت عبدالرحمن رحت لابوها بس انا ابي بنتكم شعاع
مشاري وابوووووه بصدمه شعاااااااااااااااااااااااااااااااع
^
^
^
ايش موقف شعاع من خطبة ماجد لهااااااااا؟؟؟؟
كيف راح تتصرف شجون مع حملها هل راح تعلم فارس
لو درا فارس ايش راح يكون موقفه هو ودلال
علاقة ياسر مع هيفاء هل راح تتطور لحب بعد وقفتها معاه
انتظر توقعاتكم وردوردكم على أحر من الجمررررررررررر

&&&&&&&&&&&&&&&&&
فائدة:
قال إبن عباس رضي الله عنه : إن الحسنه نوراً في القلب..
وزينة في الوجه .. وقوة في البدن .. وسعة في الرزق ..
ومحبة في قلوب الخلق ..

********************

 
 

 

عرض البوم صور أمي روحي   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أمي, للكاتبة أمي روحي, ليلاس, العنكبوت, بيت, روايات خليجيه, روايات و قصص, رواية بيت العنكبوت, روايه سعوديه, روحي, قصص من وحي قلم الأعضاء
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


LinkBacks (?)
LinkBack to this Thread: https://www.liilas.com/vb3/t174576.html
أرسلت بواسطة For Type التاريخ
Untitled document This thread Refback 20-10-14 09:37 PM
Untitled document This thread Refback 04-08-14 05:03 AM


الساعة الآن 05:36 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية