لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack (1) أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 23-06-11, 02:17 AM   المشاركة رقم: 61
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: May 2011
العضوية: 224710
المشاركات: 3,261
الجنس أنثى
معدل التقييم: اسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1223

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اسطورة ! غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اسطورة ! المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 


في بيت بوفهد:
البيت الكئيبه هو افضل لقب ممكن يطلق على بيت عائله بوفهد، خصوصا بعد كل اللي صار لافراده من اكبره الى اصغرهم..
كرسين متحركين لمريضين في غرفه الجلوس مقابل كل واحد منهم كرسي عادي لشخص سليم....
الهنوف كانت على كرسيها المتحرك اللي مثبت جسمها اللي ما عاد فيه حياه و اختها الجود كانت قدامها توكلها شيء خفيف ، من جهه ثانيه كان بوفهد هما على كرسي متحرك فاقد الاحساس و حاله ماهو احسن من بنته حتى القدره على الكلام صارت صعبه و عنده زوجته هما توكله... فاتن كانت الوحيده اللي جالسه على طاولة الاكل ، تاكل لحالها وتراقبهم كل ممرضه يعينونها تتهرب وما يتسهل الموضوع وكان ربي كتب انه تعيش كل من ام فهد و الجود في خدمتهم للابد..
و فجأه دخلت الجوهره منهاره تبكي بجنون : اهههههههههههههه
ام فهد فزت من الخوف و ركضت لها: الجوهره حبيبتي ايش اللي صااااااااااار لك تكلمي!!!
الجوهره: ولد الحرااااااام اخذ عيااااااااااااالي!!!!!!!!
ام فهد مسكت كتووووفها و قربت وجهها: من؟؟؟ تكلمي من؟؟؟؟
الجوهره: عبدالرحمن !!!! عبدالرحمن اخذ عياااااااااااااالي!!!!!!
ام فهد كانت مصدومه عبداالرحمن العاقل احسن واحد في ازواج بناتها يسوي هذا الشيء: ليش!!!! ليش اخذهم...
الجوهره بدت تضرب راسها بالارض: انا السبب انااااااا.... عبدالله دخل بغيبوبه سكر بسببي انا!!! انا ما كنت انتبه على اكله و مرض و عبدالرحمن يقول اني ما استحق اكووون ام!!! و اخذهم..
ام فهد سحبت بنتها لحضنها بقوه: لا تبكي يااا بنتي كل شيء بيتصلح!! كل شيء بيتصلح!!!!!
الجوهره: شلوووون يتصلح و هو قايل لامه تخطبه له!!!!!!!! و ناوي يطلقني ماااااااااااااااماااا ارجوووووووووووووووووك لا تتركينه يحرمني من عياااااااالي....
ام فهد نزلت دموعه الم على بنتها الكبيره واللي ظنتها احسن حظ من الباقي لكن للاسف كان حظها مثلهم نهايه كل ظالم حالها من حال ابوها من حال اختها الجود و اخوها فهد...
الجود كانت تتامل المنظر المؤلم حركت عيونها لفاتن و ببرود قالت لها: دورك بعدها!!!!
فاتن بخوف سحبت ولدها اللي كان في حضنها قريب منها كثير: ليش انا ايش سويت؟؟
الجود بابتسامه خبيثه: كنت شريكه صحيح ما هو بقوه بس حاولتي تفرقين بين خوله و يوسف... و شيء طبيعي يصيبك شيء مثلنا... انا اتزوجت حقير بعد ما كنت متزوجه امير... و تطلقت و اهاني و اجرجني و صارت سمعتي في الارض... الهنوف زوجها طلع خاين و متزوج و صابها المرض وتشوفين حالها، و ابوي طبعا واضح قدامك و امي انفجعت في عيالها كلهم و انتي الله يعلم ايش اللي بيصير لك...
فاتن قعدت تبكي : لااااااا لا يصير لولدي شي....لاآآآآآآآآ
الجود: وممكن انتي يصير لك شيء و يعيش ولدك يتيم مثل يوسف بالضبط...
فاتن اخذت ولدها و باسى ركضت فيه لغرفتها تحضنه و تبكي و تدعي ربها يسامحها.... بس طبعا هذا الشيء مستحيل يصير قبل لا تبري ذمتها قدام خوله و تطلب منها تسامحها...
-
-
جوري كانت مقيده يدها الثنتين و مغطين راسها بغطى كامل مع جسمها تجبنا لاي مشاكل حتى يتم نقلها لبريطانيا مكان محاكمتها...
خالد كان واقف جنب رئيس الشرطه اللي كانت يوقع اوراق و يعطي لعميل الانتربول اوراق ثانيه يوقعها... كانت عيونه على ام بوده لو يضرب كل اللي حولها و ينتزعها منهم بالقوه لكن تذكر كلامها ووصيه له.. انه ما يتدخل في لي شيء حتى يحمي الناس اللي يحبهم، عميل الانتربول خلص التوقيع و اخذ جزءه من الاوراق و سلم على رئيس الشرطه و هذا معناه انه بيروح، بيروح و بياخذ امه معه... مشى العميل لجوري و دخلها للسياره ، خالد مشى بس رئيسه وقفه وقال : من الافضل ان نوصلكم للمطار سيدي...
العميل هز راسه بالنفي: لا داعي ابدا الحراسه مشدده و يستحيل ان تهرب ..كما ان الاداره مصره على الا يقترب من المتهمه اي شخص خارج نظام الانتربول .... ولكن شكرا على الاقتراح...
العميل ركب السياره المصفحه جنب جوري اللي كانت وراهم سياره حمايه ثانيه و قدامهم سياره من نفس النوع ، بعد ما ركب العميل على طول حركت السياره خالد كانت كل اعضاء جسمه متخدره ليش هو من بين الكل الحنون الحساس يشهد هذا المنظر و لمنو لامه حبيبته ... مشى خالد لسياره و قرر يرجع البيت اخوه بدر يتصل فيه من ساعه و ما رد عليه... لان كان متوقع انه يبي يساله عن موضوع امه..
بعد مده و بعد ما طلعت سيارات الانتربول من منطقه البيوت للمطار .. وقبل لاي يدخلون منطقه بناء في المنطقه المعزوله..
العميل اللي مع جوري في السياره ابتسم و هو يطلع نفس عميق و يتصل على مسؤوله و يكلمه ايطالي: تم المهمه سيدي...و لم يبقى لنا سوى ركوب الطائره
المسؤول: واخيـرا.... اياك ان تتعرض السيده لاي خطر انها مهمه جدا... حتى ننتهي من العقود..
العميل بابتسامه خبيثه: علم..
جوري كانت حاسه ان الوضع ماهو طبيعي من زمان حاولت تتمثل الهدوء و في نفس الوقت تتمنى لو تعلمت ايطالي...
من جهة ثانيه وفي منطقه شوي معزوله و مرتفعه قريبه من الشارع كان رجال يراقبهم بالمنظار .. و بعدها اخذ الاسيلكي... : الهدف بطريقه لنا..... الفريق أ جاهز.....
واحد من العمال في منطقه البنيان: الفريق أ جاهز...
القناص: الفريق ب جاهز...
واحد كان يسوق الشاحنه اللي تهدم الصخر : الفريق ب جاهر..
القناص نزل الاسلكي: اوكيه...
اخذ القناص بندقيه القناصه و صوبها بدقه على سايق السياره اللي فيها جوري... و بدقه اطلق... وجت في راس السايق اللي من قوه الضربه و ما عاد في سيطره على السياره و انقلبت على اللي وراها...بقوه..
الشاحنه و بسرعه اول ما وقفت السياره اللي كانت قدامه انطلقت الشاحنه له و ضربتها بقوه لحد ما تحطمت... طلعوا اعضاء الفريق أ مسدساتهم الصامته و بدقه صوبوا على كل افراد فريق الانتربول حتى اللي كانوا في السياره المحطمه,.. وكانهم ما يبيون يتركون اي ذره اثر... فتحوا باب سياره الجوري رموا العميل اللي كان معها و سحبوا جوري....
جوري: من انتوا و ماذا تريدون...
القاتل ما رد عليها سحبوها بعيد و حطوا جثه ثانيه لحرمه ثانيه... نفس طولها وطول شعرها و مطابقه لها في كثير مواصفات... غرقوا السيارات بالبنزين و احرقوها...
واحد من القتله اخذ بطاقه واحد من العمله و عطاها للقناص اللي بدأ يتفحصها بعنايه: مزور ممتاز.... و جرئي لدرجه تزوير بطاقه عميل...
جوري كانت مصدومه من كلمته: مزوره؟؟؟
القناص: اعضاء الانتربول الذين كان من المفروض ان يتسلموا الموضوع وجودناهم مقتولين اضافه الى ان المرأه التي وضعناها في السياره هذه كان مخطط ان تحل محلك في مستشفى الامراض العقليه و انتي سيتخلصون منك بعد ان يسلبوا مالك...
جوري: يعني اللي ماتوا عصابه؟؟؟ انتوا من؟؟؟؟؟
القناص سحب المنشفه اللي فيها مخدر و بسرعه حطها على وجه جوري و خدرها...و بعدها اتصل: سيد كيفن تمت المهمه...
كيفن: ممتاز غادروا بسرعه و انا سالحق بكم باسرع وقت ممكن...
القناص: حاضر سيدي..
بسرعه بدلوا اثنين ملابسهم لثوب و شماغ و جوري عباه وساعه و غطوه و بسرعه على المطار، دخلوا المطار وهم حاطين جوري على كرسي متحرك و بسرعه الطياره المتجه لللولايات المتحده..
-
-
خوله كانت متمده سريرها حياتها كلها الم بالم و حزن كبير.... يوسف رحل ... رحل و تركها ... حتى وان قالت انها ما تحبه ... كانت تموت فيه... لو ان اعترافها بهذا الحب بيرجعه لها كان صرخت باعلى صوت تناديه بقوه... بس للاسف يوسف راح و ما عاد في اي شيء يرجعه... كان كل شيء قاسي قالته له قبل اللي صار بجهة و الكلام اللي قالته فاتن لها لما جت تزورها و تطلب منها السماح بجهه.... انها هي اللي دخلت فكره انها تخدعه و تستغفله و بترميه و تتزوج واحد ثاني... خوله انفجر الم اكثر من المها... يعني هي كانت ظالمه يوسف اكثر من كلامها القاسي له....
دخلت وفاء عليها بابتسامه مصطنعه: هاااي يااا حلوه...
خوله عطتها نظره حزينه و تجاهلتها بعدها...
وفاء قربت من عنده على السرير و جلست تمسح على راسها: خوله حياتي .. كلنا موجودين ننتظرك تحت... و نهى طابخه لك اكله تطير العقـل..
خوله:...........
وفاء بلعت ريقها و كملت رغم كل تجاهل خوله: خولللله يااا الله ولا تبين نهى تزعل منك...
خوله:..
وفاء استسلمت بعد كل المحاولات كالعاده و طلعت مثل المهزومه لزوجها و زوجة حماها...
بدر: بشري ايش اللي صار؟؟
وفاء هزت راسها بالنفي: رفضت كالعاده...
بدر: لا حول ولا قوه الا بالله... مسكينه هالبنت..
نهى: الله يكون في عونها اللي صابها ما هو قليل...
وفاء كانت بتكمل لما دخل خالد البيت بسرعه و رمى نفسه على اول كنبه: ماتت ماآآآآآآآآآآآآتت...
بدر مشى لعنده و حط يده على كتفه: ماتت؟؟؟ من اللي ماتت يااااااااا خالد...
خالد كانت عيونه حمرا و ووجه واضح انه كان باكي في الطريق: امي مااااااااتتت...
وفاء شهقت و نهى بدت عيونها تلتفت عليهم: خااالتي.؟؟؟ شلووون..
بدر: شلون صار هذا الشيء ياا خالد!!! مو المفروض يحاكمونها!!!اول
خالد هز راسه بالنفي: السياره اللي كانت تنقلها انفجرت و عملاء الانتربول كلهم انقتلوا...
بدر: قصدك!!!
خالد: الناس اللي كبار اللي حذرتني منهم امي....اكيد هم ورا هذا الشيء؟؟
وفاء انفجرت بكي : مسكيييييييييييينه ... مسكينه خااالتي..
بدر مد يده في وجهها: بس!!! لا تصيحين!!!!!! خوله لازم ما تعرف باللي صار والا زاد وضعها سوء اكثر من اول...
وفاء حاولت بس ما قدرت و استسلمت اكثر للدموع...
-
-
الولايات المتحده...
في اكبر مصحات العلاج النفسي...
الدكتور برايان اشهر تخصصي في الولايات المتحده كلها و عالميا... كان يقوم بجولته على المرضى يكلم هذا و يضحك مع هذا هو انسان محترم و حنون رغم المنصب العالي و هو رآسة المستشفى كله، لما انتهى قرر يرجع لمكتبه و يرتاح له مده قبل لا يرجع للشغل من جديد... فتح الباب بهدوء و دخل المكتب لكن ماهو اللي لقاه شيء متوقعه... على مكتبه كان جالس شخص غريب حاط قناع و ماسك صوره من صوره مع عائلته...
برايان: من انت و كيف دخلت الى هنا!!!!!
بسرعه كبيره رجالين ضخمين دفعوا برايان داخل و قفلوا الباب... الرجال اللي كان عند الصوره مشى وهي معه: كيفن لوروسل... الزعيم كيفن لورسل ...
برايان بلع ريقه رعب من الاسم اللي سمعه.... شخص مثل كيفن عنده في مكتبه: ما ذا تريد مني!!!!!!!!
كيفن ابتسم من ورا قناعه و اشر باصبعه على الصوره كانت لبنت صغيره جالسه في حضن برايان: القناص الان يصوب بندقيته على راسها و هي خارجه من حضانتها...
برايان: لااااااااااااا
كيفن: ترتدي فسستان صيفي اصفر و تضع شريطتين حمراوتين و...
برايان : ارجووووك توقف!!! ماذا تريد مني!!!!
كيفن اشر لواحد من الحرس و مد ملف جوري قدامه: مهمه سهله لدي صديقه صنع لها الدكتور جيمس البريطاني شخصيه اخر غير شخصيتها و اتمنى ان تعود لها بشكل تام و تنسى شخصيتها الحاليه... هل هذا الشيء ممكن ام لا...
برايان فتح الملف و تصفح ملاحظات الدكتور جيمس بسرعه و قال: سوف اتصل بالدكتور جيمس و ...
كيفن مد يده قدامه: ممنوع!!! الدكتور جيمس يجب الا يعرف شيء والا!!!
برايان: حاااضر... اعتمد علي...
كيفن ابتسم و مد له شيك بمبلغ ضخم ....: هذا مقدم اتعابك و ستحصل على ثلاث اضعافه بعد اتمام المهمه...
برايان بلع ريقه و حاول انه يبتسم: شكرا..
كيفن قام بكل جبروت وطلع من المكتب طبعا وراه حرسه... و اتركوا برايان بقهر... عليه انه يخل بقسمه كطبيب و يسوي شيء من غير وجه حق في سبيل اهله و العزيزين عليه...
بعد ما قرا الملفات من جديد مشى بطريقه للمريضه المهمه اللي جاي كيفن بنفسه حتى يتاكد من اتمام مهمه محو شخيصتها...
-
-
-
بعد اسبوعين خوله جالسه في حديقه بيتهم في جده، بدر اصر انه يسترجعه من اللي اشتراه باي مبلغ خصوصا انه عرف باللي صار من امه وانها عطته نصيب هو اخوانه من ثروتها الكبيره الضخمه... كانوا يظنون انهم ان رجعوا خوله للمكان اللي تحبه و اللي كان فيه ذكريات كثيره حلوه ممكن تتحسن لكن للاسف ماكان في اي تقدم.. بحزنها و المها لحالها... فكرت تقص شعرها و تصبغه اسود من جديد كنوع من العقاب بس ما قدرت خصوصا ان يوسف كان يحبه كثيــر... اشياء كثـيره تغيرت فيها من تزوجته و الحين هو راح و راحت ايامه...
بدر و خالد تنهدوا وهو يتاملون حالها الاليم و ماهم قادرين يسوون لها اي شيء كل ما كلمها تنظر لهم بطرف عينها و ترجع تتامل في البعيد... الوحيد اللي كان يفهمها ابوهم و ابوهم ما عاد موجود حتى يخفف عنها...
بدر: هذا واحنا ما قلنا لها عن اللي صار لامي....
خالد: الاحسن انها تتخيلها عايشه بعيد عنها على انها تعرف بخبر موتها... اللي ما انمسك اللي تسبب فيه لحد الحين...
بدر: حسبي الله ونعم الوكيــل...
بعد دقيقه مشى السواق لعندهم و مد ورقه: بابا في حرمه يجي يقول افتح باب حق نفر بره رجال و يقول عط هذا ماما...
خالد اخذ الورقه من السواق واللي كانت ظرف فيه رساله قلبها وقرا الاسم ( الى خوله .... من ماغي)
خالد وقف و اشر للشخص اللي عند الباب... ماكان واضح وجهه لكنه كان ماسك عكازه بسده ويده ملفوفه مشى لجهتهم شوي وبعدها حرك راسه لخوله اللي كانت في الحديقه تجاهلهم و مشى لعندها ، خالد عصب: صدق ناااااااس ما تستحي رااايح لخوله ....
بدر مصدوم: خاااااااااااالد تعرف هذا من؟؟؟؟؟
خالد دقق عيونه على الرجال و انصدم.....
خوله كانت منزله راسه تتامل مجموعه نمل كانت تحمل قطع خبز صغيره و تتفكر في خلق ربها شلون مخلوقات صغيره بهذا الحجم تقدر تحمل اشياء بهذا الحجم واهي الانسانه اللي المفروض تكون اعلى من كل المخلوقات ماهي قادره تشيل همها ولا حزنها ... انقهرت لما شافت ظل قدامها واضح ان اخوانها ما يأسوا من محاولة مواساتها ... بس الصوت اللي سمعته ما كان لا لبدر ولا لخالد...
...................: كان الوضع بيكون قمه في الرومانسيه لو كان الجو مطر و كانت معي المظله صح يا خوله...
خوله رفعت عيونها اللي بسرعه امتلت بالدموع و شافته و تاكدت انها ما تتخيل صوته : يوووووووووووووووووووووسف...
خوله من غير تفكير رمت نفسها في حضنه و يوسف توجع: اييي
خوله بعدت بسرعه لما حست بالمه: يوسف انت حقيقه ولا حلم ارجوك قول لي..
يوسف: ان كنتي تتمني الحقيقه فانا قدامك الحين ولا يمكن اتركك من جديد و ان كنتي تتمنيه حلم فراح امشى من قدامك ولا راح تشوفين من جديد...
خوله انزلت دموعها بغزاره: اكيد ابيك اكيييييييييييييييييييييد ابيييييييييييييييييييييييك..
رجعت تحضنه من جديد بس هذي المره ماهو بقوه حتى ما تالمه..
بدر و خالد ركضوا لعندهم و انصدموا: يوووووسف ؟؟؟ انت حي؟؟؟
يوسف حرك راسه بابتسامه: ايش اللي تشوفنه اجل زومي متحرك؟؟؟
بدر: بس المستشفى قالوا العكس قالوا...
يوسف : سمعت هذا الشيء... بس وربي ما كنت اعرف باي شيء... انا صحيت و لقيت نفسي في مستشفى بجده و معي مرافق يقول انه كلفه شخص مجهول يهتم فيني حتى اخف و منعني اتصل باي احد و امس بس سمحوا لي اطلع...
خالد: اخخخخخخخ لو امسك هذا الشخص اللي قال هذا الكلام عنك و الله لاذبحه...
بدر: خااالد الحرمه...
خالد تذكر ان السواق قال حرمه ركض بسرعه للباب بس ما لقى اي احد ... رجع و سال يوسف: يوسف من الحرمه اللي كانت معك...
يوسف هز راسه بالنفي : ما كان معي احد... انا جيت بليموزين.... بس كانت في سياره واقفه قدام الباب و في حرمه عطت شيء للسواق و قبل لا انزل مشوا...
خالد طلع الظرف بسرعه و قبل لا يفتحه مده لخوله: لك...
خوله اخذت الظرف و فتحته...
-
عزيزتي خوله...
السلام عليكم ورحمه الله و بركاته... قلتي لي مره في المرات انك تتخذين قررات خطأه كثيره و علشان كذا تحبين احد يقيم اي قرار لك.. وانا كنت هذي المقيمه و بصراحه تقيمي لاخر قرار لك كان بشكل فعلي...
من غير قصد عرفت انتي من بالضبط و اشياء كثيره عنك و لما قلتي لي ان وجود يوسف في حياتك وعدم واحد.. انقهرت و كان لازم اتدخل...
سامحيني على الاذى اللي سببته لك بس.. انا متاكده انه جاب نتيجه...
و على فكره و من غير انتي مطروده من نادي العشاق... بدل ما تحلين بمشاكل الناس تفرغي لزوجك...هذا بعد في مصلحتك..
رئيسه نادي العشـاق
سيده الحـب..
مـاغي..
-
خوله كان ودها تمسك ماغي باقوى ماعندها و تضربها وفي نفس الوقت ودها تحضنها لانها صحت حب يوسف في قلبها و خلت عائلتها تحس بمدى حبها له..
خوله ابتسم لهم اخير و كانت هذي بس اول السعاده...اللي عاشوها اخيـرا
-
-
بعد شهر من الاحداث...
اشياء كثيـر تغيرت منها اللي تحسن ومنها اللي ساء.... بوفهد مات بعد كم يوم من رجوع يوسف يظهر انه كان يقاوم المرض و ينتظر يوسف حتى يكون في دفنته ويعرف انه في النهايه ما كان عنده غيره...
الهنوف ظلت على حاله و الجود معها و يأست من اي محاولة زواج خصوصا ان ما تقدم لها الا السيء الاسوء...
فاتن تزوجت من واحد قريب لهم و اخذت ولدها معها.. كان مستحيل تتركه يعيش حياة يوسف نفسها و عاشت بارتياح بعد ما برت ذمتها و سامحتها خوله...
الجوهره انتهت في مستشفى الامراض النفسيه بسبب حزنها على عيالها و بكذا انتهى العقاب من بوفهد.....
كل اللي سواه في جوري صار في اهله
عائله بوبدر رجعت لجده و استقروا فيها ... يوسف و بدر استلموا الشغل و خالد رجع لمكانه الاول.. خوله و وفاء و نهى كلهم حملوا في نفس الوقت... و صار طبعا تنافس جديد...
كان الكل متهمم بطبخه و اداءه في المطبخ يجهزون الغداء لكل زوج فيهم... وفاء و نهى وخوله..
نهى بعدت عن البصل وجلست بتعب: اففففففففف تعبت من ريحه البصل.. شكلي كل وحامي بيصير فيه
خوله غمزت لها : هههههه من قالك تحملين.... تحملي الحين
وفاء كملت عنها تقطيع البصل و بثقه: وااي اهل الاكل الجاهز لا تتكلمون و اتركوا المطبخ لاصحاب الخبره..
خوله رفعت حاجبها بعصبيه: نعم نعم... طبعي ما تزعجك ريحه البصل .. الي حامل ببنت ما تهم الريحه الكريهه..
وفاء : نعم نعم....
نهى ضحكت : خخخخخخ الحمد لله يعني انا فيني ولد و انتي وفاء شدي حيلك ولا ترى بدر يتزوج عليك...
وفاء: وجع اذبحه قبلها...او ازوج يوسف ..
خوله: علشاااان تاخذين اعدام .... هههه
نهى: خوووله انتي اكيد حامل بولد وهي حامل ببنت لما تولدون زوجيهم و عقدي بنتها
وفاء: جببببببببببببببببب
فجأه
خالد و بدر: خوووووووووووووووله خووووووووووووووله
خالد دخل بسرعه جنونيه و الحمد لله ان وفاء كانت رابطه شعرها و سحب خوله معه: بسرعه تعاالي
خوله: خالد شفيك بس....
خوله توسعت عيونها و املت دموع لما شافت الحرمه المبتسمه في الصاله جنب العجوز هنري: ماما...
منيره مدت يدها لها: خوووووووووووله بنتي..!!!!!!!
خوله ركضت من غير تفكير لحضنها و كانها ماهي مصدقه.. ماما ماما انتي حيه...
منيره: اكيد حيه بس كنت مريضه اتعالج ولا نسيتي .. الحين خلاص مستحيل اتركك...
خالد: خال هنري فعلا مفاجأه غير متوقعه..
هنري: انا نفسي لم اكن اعرف... وصلني اتصال على هاتفي بضرور المجيئه الى احد المستشفيات في الولايات المتحده و تفاجأت بها... و قد شفيتك بالكامل... طبعا الطبيب اصلا على ان لا تسمع بالماضي على الاطلاق... انها منيره ... منيره ام بدر فقط ... ولا شخص اخر...
بدر: بس اللي صار....
هنري مد بطاقه: هذي كانت مع الطبيب اتمنى ان تقرأ مافيها...
بدر فتحها: كل شيء سار على ما يرام... من اجل ماغي...
خوله: ماغي مره ثااانيه ... مستحيل...... ما اعرف شلون اشكر هذي الانسانه...
منيره حركت راسها بمرح: من ماغي...
خوله بضحك: وحده بيخوني زوجي يوسف معها..
يوسف كان وده يحضنها بقوه لكنه كان عارف ان هذا الشيء ماعاد ممكن ، هو الحين زوج بنتها بس....: حرام عليك...
منيره مشت لعنده وباست خده بخفه: ان خنت خوله راح اذبحك يوووسف اوكي...
خالد بضحك: فكوووونا من القتل بلييييييييييز
الكل ضحك... بس خوله ما قدرت قبل لا ترسل شيء...
-
عزيزتي ماغي...
قبل لا اضحك او اسوي شيء كان لازم اشكرك... اشكرك كثــير.. اشكرك على مساعدتي في المرات الكثـيره... اشكرك على الساعاده اللي رجعتنا و على تذكري بحبي ليوسف.. وفي الاخيـر ارجاع امي لي...
انتي انسانه عظيمه كثــير و اتمنى لك كل السعاده....
بس بما انك خبيــــره ... اكيد بتكونين اسعد مخلوقه في الكون...
-
-
في سياره الرولزريس كان بكل برود يتكلم مع اكثر شخص يثق فيه و يطمنه على انتهاء المهمه...
كيفن ببرود: اذن وصلت السيده جوري...
ادوارد مدير اعماله: اصحبت السيده منيره الان... و السيده جوري لم يعد لها اي وجود...
كيفن: هذا يدل على نجاحنا...
ادوارد: سيدي ... ارجو المعذره لكني لا افهم .. لماذا اتعبت نفسك حتى تعيدها ال.........
كيفن قاطعه: اعتقد ان الموضوع شخصي ولا يحق لك ان تعرف الاجابه عزيزي ادوارد...
ادوارد: اسف.....
كيفن: لا تهتم... مع السلامه...
كيفن سكر الخط لما وصل لباب قصره الضخم .. دخل البيت و مشى بهدوء تفاجأ لما شافها نايمه على الارجوحه في الحديقه الداخليه للقصر...: ميريناااااااااااااا ...
ميرينا ركضت لعنده: نعم سيد نواف...
نواف ببرود اشر على ايمان : ليش نايمه هنا...
ميرينا: رجعت من السوق تعبانه جلست هنا و نامت حاولت اصحيها بس رفضت.. تقول تنام وين ما تبي مالها شغل باحد.
نواف هز يدها لها حتى تنصرف مشى لعند ايمان و حمل جسمها الصغير بين يدينه الكبار الضخمه و اخذها لجناحها طبعا كانت عنده بطاقه تفتح كل ابواب البيت ....
مددها على سريرها فصخ جزمتها و ربطه شعرها و سمح لشعرها الطويل ينتشر على الوساده .. سحب يدها و باسها: ادوارد يقول لي ليش اخاطر بكشف الوجه الثاني علشان ناس غير مهمين..... بس ما قدرت اجاوبه... شلون اقول له نواف التجار الكبير.. كيفن رجل العصابات المخيف عنده مشكله في قلبه.... اميرته ايمان........
نواف قرب وجهها منها و همس: حتى و ان كانت امنية حياتك عذابي حتى الموت.... اموت وانا اصرخ بحبك....
-
النـــهآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآىىىيه

الى اللقاء في :
الموت ! ما هو انك تكتفن بترابك ! الموت : انكـ تحب حي ويفارقك
مع الشخصيات اللي ماكان لها قصه واضحه : ايـمان ، نواف (كيفن) ، جسار، فواز، فاطمه، عواطف ، افراح ، عامـر...
-
-
-
بايـووووووو

 
 

 

عرض البوم صور اسطورة !   رد مع اقتباس
قديم 23-06-11, 02:19 AM   المشاركة رقم: 62
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: May 2011
العضوية: 224710
المشاركات: 3,261
الجنس أنثى
معدل التقييم: اسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1223

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اسطورة ! غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اسطورة ! المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

وبكذا انتهيت من نقل رواية اعشقه وهو في دنيتي الجنه وصعب انساه لاني نسيت انساه
انتظروني بنقل جديد
اتمنى يعجبكم
خياليه

 
 

 

عرض البوم صور اسطورة !   رد مع اقتباس
قديم 23-06-11, 11:20 AM   المشاركة رقم: 63
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو راقي


البيانات
التسجيل: Dec 2010
العضوية: 205669
المشاركات: 3,347
الجنس أنثى
معدل التقييم: غيمة الشتاء عضو جوهرة التقييمغيمة الشتاء عضو جوهرة التقييمغيمة الشتاء عضو جوهرة التقييمغيمة الشتاء عضو جوهرة التقييمغيمة الشتاء عضو جوهرة التقييمغيمة الشتاء عضو جوهرة التقييمغيمة الشتاء عضو جوهرة التقييمغيمة الشتاء عضو جوهرة التقييمغيمة الشتاء عضو جوهرة التقييمغيمة الشتاء عضو جوهرة التقييمغيمة الشتاء عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 2414

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
غيمة الشتاء غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اسطورة ! المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

معزووووفه يعطيك الععافيه ع النقل
كنت متابعة الروايه مع الكاتبه بمنتداها
بجد روااايه روعـــــــــــــه
عواااااااافي حبيبتي
وننتظرك..

 
 

 

عرض البوم صور غيمة الشتاء   رد مع اقتباس
قديم 24-06-11, 02:18 AM   المشاركة رقم: 64
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: May 2011
العضوية: 224710
المشاركات: 3,261
الجنس أنثى
معدل التقييم: اسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييماسطورة ! عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1223

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
اسطورة ! غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اسطورة ! المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

اقتباس :-   المشاركة الأصلية كتبت بواسطة غيمه شتاء مشاهدة المشاركة
   معزووووفه يعطيك الععافيه ع النقل
كنت متابعة الروايه مع الكاتبه بمنتداها
بجد روااايه روعـــــــــــــه
عواااااااافي حبيبتي
وننتظرك..


يعافيك قلبك غيمة شتاء
ايوة حتى انا اسطورة !
كنت اتابعها معاها اول بأول ما خليت بارت ما رديت عليه
بس باقي اخر بارت ان شاء الله اليوم برد عليه وابدأ معاها بروايتها الجديدة لما تنزلها بإذن الله
شرفتييني ونورتي يا عسسل

 
 

 

عرض البوم صور اسطورة !   رد مع اقتباس
قديم 25-06-11, 05:39 AM   المشاركة رقم: 65
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Mar 2011
العضوية: 218843
المشاركات: 1,539
الجنس أنثى
معدل التقييم: عبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1594

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
عبق الرياحين غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : اسطورة ! المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

صباح الخير ياقلبي

روايه رائعه وناقله ارووووع
مبدعه ياعسل في اختيارك للروايات
موقفه لا خلا ولا عدم

 
 

 

عرض البوم صور عبق الرياحين   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
مأوى, أعشقه, أعشقه و هو في دنيتي الجنه و صعب أنساه لأني نسيت أنساه, أعشقه و هو في دنيتي الجنه و صعب أنساه لأني نسيت أنساه للكاتبة!karisa!, أنساه, الجنه, القسم العام للروايات, الكاتبة, الكاتبة!karisa!, اعشقه وهو في دنيتي الجنة وصعب انساه للكاتبة (karisa, دنيتي, شبكة ليلاس الثقافية, نصية, }{!karisa!}{
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


LinkBacks (?)
LinkBack to this Thread: https://www.liilas.com/vb3/t162919.html
أرسلت بواسطة For Type التاريخ
Untitled document This thread Refback 19-08-14 04:15 AM


الساعة الآن 02:20 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية