لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-07-10, 09:31 PM   المشاركة رقم: 16
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Aug 2007
العضوية: 36407
المشاركات: 56
الجنس أنثى
معدل التقييم: retaj عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 25

االدولة
البلدQatar
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
retaj غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : retaj المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الفصـل الثامـن





فتحت عيونها بتثاقل غريب ..حست بهموم الدنيا على راسها .. اليوم .. اليوم عرسها !.. ماتدري ليش مب فرحانه .. احمد شكله طيب .. بس .. توها في اول العمر ..توها 17 سنه .. توها مااختبرت شي من هالدنيا ..حياتها كلها دراسه وبس ..ماجربت انها تعتمد على نفسها ولاجربت الاستقلالية ..
تصير زوجه ؟؟ .. تفني عمرها لاسعاد رجل واحد ؟؟؟. . تكرس له كل ابتساماتها وضحكاتها وحياتها ؟؟وهي حتى مب متأكده من مشاعرها تجاهه ؟؟ .. للحين ماجربت اشياء وايد ..بيحرمها مسمى الزوجه منها !!.. مااستمتعت بمراهقتها لانها تكفلت باخوانها ..ومابتستمتع بشبابها لانها بتتكفل بزوج !... حست ان المهمه ثقيله ..كل البنات يفرحون بهاليوم ..يخافون ..لكنها ..حاسه ببرود فظيع ومشاعرها تبلدت .. شنو الزواج ؟؟.. هل بينقذها من وحدتها الحالية ؟؟. هل بترتاح ؟؟ هل الزواج مجرد اسئله ؟؟. او اجوبه ؟
تمت في فراشها وهي تطالع الساعه 9 الصبح .. تراقب الثواني وهي تمر ... يمكن ينفتح الباب ..ويطل احد يصحيها من حلم البقظة اللي هي فيه .. من هالتراخي البشع اللي سكن اوصالها ..

عند الساعه 11 ونص .. انفتح الباب ببطء.. طل راس مبتسم ..
ــ لسه نايمه ياعروووسه !!
فجأة نطت من مكانها بكل نشاط وركضت لحضن سالم اخوها ..
ــ اف اف .. بل شفيج ؟
كانت تصيح بقوة في حضنه .. كان لابس شيرت ابيض وجينز ..
ــ نقعتي قميصي دموع .. شفيج وراج عرس ولا عزا !!
ــ جب زين ..
ابتعدت عنه وعطته ظهرها ..
ــ عنووده .. توني واصل من لندن .. وهلكان .. توقعت الاقيج في الصالون ..بس قالت لي لخدامه انج ماصحيتي..وراج عرس .. مب ناويه ..لحظة وين الحنا ؟؟ .
العتود ـ اي حنا ؟
سالم ـ حنة يدينج ؟؟... مب عرووس ؟؟.. ماسويتي ليله حنا ؟؟ .
العنود ـ وين أسوي ياحسره .. من بيسويها لي .. امي ولا ..خليني ساكته ارحم ..
زعل سالم .. قال مبتسم ــ يلا زهبي عمرج بوديج الصالون عشان يادوب ارجع وانام ..
العنود ــ لا .. بتجي مالت الصالون للفندق .. برجع احاول انام .. تو بدري العرس بيبدأ متأخر .. وانا مابظهر للعالم الا الساعه 11 وشي ... روح نام بصحيك الساعه 3 .. علشان .. نتغدى ونيلس مع بعض شوي ..
ابتسم لها حب جبينها .. وطلع .. نزل تحت اتصل على خاله صالح ..واخذ رقم بنت خاله نوف ..
ــ السلام عليكم بنت خالي شلونج ؟
كانت نوف مستغربه من هالصوت .. ــ هلا .. من سالم .؟ ؟
ــ ايه ..
ــ هلا عاش من سمع صوتك .. شخبارك ؟رديت عشان العرس؟
ــ اي والله .. وتخيلي شنو لقيت ؟ .
نوف ـ شنو ؟ .
ــ العنود نايمه .. ولا كأن وراها عرس !
ـ لاتقول ؟؟ماراحت الصالون ؟؟.
ــ لا ....تقول بيوونها في الفندق ..
ــ الله يعينها .. بجيكم قبل المغرب انا وخواتي وبنت عمنا .. بنسلم عليها ونكون معاها ..
ــ ففيكم الخير والله .. نوف ..
ــ لبيه ..
ــ العنود مب متحنية ..
ـ ليش ؟؟ ..
ــ ماادري .. بس اللي اعرفه ان كل عروس لازم تحنى ..

ــ لاتخاف .. بنجي العصاري انا والبنات ونزهب كل شي .. لاتشيل هم ..
سكت سالم شوي بعدين قال ــ ماابيها تكون اقل من اي وحده ثانية ..
نوف ـ لاتحاتي ..
سالم ــ فيج الخير والله .. اعذريني ..بس ماابي احسس اختي انها بروحها ..
نوف ـ قلت لك لاتحاتي يا سالم .. مابتكون بروحها ..
سالم ـ جزاج الله الف خير .. استأذنج الحين لان توني وصل وتعبان ..
نوف ـ يعطيك العافيه .. يلا مع السلامه ..
سالم ــ مع السلامه .
صكرت نوف من عند سالم .. اركضت للطابق اللي فوق
ــ بناااات ..بنات . .
طلعت المها وخديجه مستغربين ــ خير.؟
نوف ـ جدامنا كم ساعه نخطط فيها لليلة حنه للعنود .
طالعت لها المها صدمه ـ انتي شتقولين ؟. شلون وعرسها الليله ؟؟..
نوف ـ ماادري .. يالله .. لازم نخطط .. اول شي نبي حريم .. مم ديمه وانا وانتم ..اربعه .. ابي حرمتين كبار .. عمتي طيبه انا غاسله يدي منها .. من تقترحون ؟ .
خديجه ـ يدتي و..فاطمه بنت خالها .. صرنا ست ..
المها ـ رفيجتي نورة .. سبع ..
نوف ـ ورفيجيتي مريم .. ثمان .. اوك .. يلزمنا حرمتين ونكمل عشر ..اعتقد العنود وجارتها واخت زوجها ساره .. لا حلو العدد اكتمل .. الحين نبي حجوزات صالون ..
المها ـ بس اليوم العرس مايمدينا !
نوف ـ العرس متى بيبتدي ؟؟ .
المها ـ تقريبا الساعه تسع ..
نوف ــ بيمدينا .. اوك .. بنبدأ الليله الساعه ثلاث العصر ونخلص الساعه سبع .. وبعدين ساعه للتجهيز .والساعه تسع نتوجهه للقاعه ونترك العنود مع الكوافيره ..الحين ..كل وحده تجري اتصالاتها .وشوفي لي احسن حنايات ..وابي اكثر من وحده ..علشان تخلص بسرعه ومايضيع الوقت ننتظر الدور ..خديجه اتصلي في راعيه الدي جي .. وعطيتها رقم بيت العنود .. وخي من مزرعتنا مشموم وريحان ..حطيه في سله ..وجهزي البخور..
المها ـ انزين انا بتصل في الكل .. بس اللبس ..
نوف ــ كلنا بنلبس اخضر ..عندكم فساتين وجلابيات خضرا ؟؟
المها ـ انا عندي وخديجه عندها .. وبتصل في الكل الزم عليهم بس العنود لبسها كله وردي !!
نوف ـ لاتشيلين هم العنود .. انا شريت لها دراعه خضرا بالذهبي من فتره حق جهازها .. المهم اللمه والجمعه الطيبه .. خديجه وصي الخدامات عالجاي والقهوة ..والمها اطلبي من البتيل كيك . وبوفيه صغير .. يلا انا بروح اجهز نص اغراضي ماعندنا وقت ..
بعد مانتهوا من حجز كل شي ..
انزلت المها لابسه جلابية خضرا طالعه جنان عليها وسحت شعرها ..
ـ نوف اعتقد ان بس العروس لازم تلبس اخضر !!
نوف ـ يمكن .. بس احلى ان كلنا نتحنى ونلبس اخضر عشان ماتحس العنود انها بروحها ..
كانت نوف لابسهجلابية خضرا لونها زمردي .. وعليه ثوب نشل اسود وطالع شكلها انيق محترم .. نزلت خديجه اللي كانت لابسه جلابيه خضرا .. وعليها حزام ذهب من العيار الثقيل .. عرفت نوف هالحزام وابتسمت .. كان لامها الله يرحمها .. واستغربت ان خديجه ماباعته .. خصوصا ان موضته راحت من زمان ..
المها ــ حزام ذهب ؟؟ شقالوا لج ؟؟ في الثمانينات ؟؟ .
نوف ـ عمر موضه الذهب ماصارت قديمه .. توقعت انج بعتيه ؟ .
خديجه ـ ابيعه ؟؟ لا طبعا .. عطتني اياه الله يرحمها لسبب بسيط . انه هدية ابوي الله يرحمه لها يوم ولدتني .. يعني .. اشتراه لها اليوم اللي جيت فيه للدنيا .. ص جاني لوبعته يجيب ثروه لانه ثقيل .. بس..الذكرى وماادراك مالذكرى .
ابتسموا لها اخواتها .. وفجأة صرخت المها وهي تضحك ـ نسسيييت ..
ـ شفيج ؟
المها ــ جهزوا عمركم اليوم بنشوف افلام هندية لايف !
خديجه ـ شلون ؟.
المها ـ ديووم فديتها بتجي بعد شوي عشان تروح معانا وبصير نذله معاها واحذفها في السيت اللي جدام @!!.
ضحكوا خواتها من قلب وقالت خديجه ـ لا رحنا وطي اخوي مابيشوف طريقه من الشوق !!
نوف ـ يامسكين .. تدرون طرت على بالي نكته ..
خديجه ـ ماعندنا وقت بس يله تحجي ..
نوف ــ يوقل لج في واحد ركب التاكسي وقعد زوحته جدام ليش؟؟ .
المها ـ ليش؟؟
نوف ـ عشان مايطالعها راعي التاكسي بالمنظرة هههه ..
اضحكوا عليها وراحوا السيارة .. كان مبارك برا ونزل ديمه ورجع بيتهم ..
عجلوا البنات خطواتهم وادخلوا كلهم في السيت الوراني ..
ــ ووجـــع !! وحده تنزل وتقعد جدام ماني بسواق عندكم !!.
ابتسموا الفريق وسووا دعايه لكلوز اب نوف ــ لاتشيل هم له ناسه !!
راشد مافهم لكنه شاف خيال اقترب .. وانفتح الباب الوراني ..
المها باستعباط ــ اووه ديمه ..مالج مكان ايلسي جدام ..
تخزبقت ديمه وصار وجهها الوان ــ شنوو..لا .. سواا لي مكان ..
خديجه ـ ديوم انجلعي جدام يلا .. بنتأخر على العنود ..
طالعت لها ديمه بصدمه .. وفجت حلجها على كبر وهي تطالع راشد اللي على وجهه ابتسامه كانت تقدر تشوفها من على الجنب ..
ــ ماابي ..
راشد فهم حركة خواته وقال مسوي فيها مصب ـت يلا صكي الباب ترا الهوا البارد بيطلع براا .. شموقفج في القايله ادخلي..
صكرت ديمه الباب بقوة وفتحت باب الجدام وقال لها راشد ببرود ــ شوي شوي على باب سيارتي .. تراها جديده !!..
اركب ديمه معصبه .. والكل ورى مبتسمين وينغزون بعض .. لكن خاب ظنهم في الدقايق الاولى لان راشد ساكت وديمه ساكته معصبه حدها ..
وبعدين ملوا بعد عشر دقايق خصوصا ان بيت العنود يبعد تقريبا عشرين دقيقه عن بيتهم مع الزحمه والاشارات ..
المها تهمس لخديجه ـ فشلت الخطه .. هذا فيلم ياباني ممل ^|^ على الاقل لو يلست انا جدام كان قلبت في قنوات الاغاني بدل هالمحطه الي حاكين عليها كلها اخبار .
خديجه بهمس ـ لاحقه على الاغاني الدي جي اوريد ي وصلت للبيت العنود تضبط كل شي... وصراحه .حرام الافلام اليابانية كلها اكشن .. هذا فيلم ملباري!!.
راشد وهو يسمع همس بس مب قادر يلقط الكلمات ـ عن شنو تتساسرون ؟
المها ـ عن الافلام .. نسأل أيها ممله !!.. الياباني ولا الملباري... عشان يكون الوصف دقيق ..
راشد ـ عمرج حضرتي فيلم خليجي ؟
المها ـ نو ! .
راشد ـ هو الاكثر ملل ..
المها ـ اها .. عيل فيلمنا اليوم خليجي من الدرجه العاشره !
ضحك راشد وفهم قصدها .. اتاريهم مب مقعدينها جدام من فراغ ..
بعد دقايق قال ــ شخبارج دريمه ؟؟
عصبت ديمه ــ اسمي ديمه ووجـ....
راشد ـ انا قلت ديمه .. ماقلت شي ثاني ..
وطالع المنظرة وغمز لخواته يجارونه ..
ديمه ـ لا قلت دريمه ..
راشد ـ لا قلت ديمه .. يمكن سمعتيني غلط ..
لفت ديمه معصبه عنه ..
ــ ديمه ..
ــ نعم .
ـ مارديتي ..
ـ على شنو ؟
ــ سألتج شخبارج ؟؟ .
طالعت له كن يركز على السواقه ..شكله عذاب ..عاقد حواجبه الكثيفه وعلى وجهه نظرة جديه ماحبتها ..نست انه في جمهور ثلاثي قاعد وراها ..
التفت لها في نفس اللحظة والتقت عيونهم.وتموا يطالعون بعض لثواني .
صرخت المها ــ الله عالحــب .,.
همست خديجه وهي تمتم ضحكتها ــ انجبي . الله يخسج ..
انحرجت ديمه ولفت ويهها تطالع من المنظرة .. وابتسم راشد للشله اللي ورى وكان وجهه قلب وردي .
حست نوف انها بتختنق وهي تكتم ضحكتها ..
ـــ راشد فديتك انزل للجمعية جيب لنا مناديل مرطبه ووليمون وزيت زيتون لزوم الحنا ..
ــ تامرين امر..
اول ما صفط ونزل ودخل الجمعيه انفجر الكل في الضحك والتفت عليهم ديمه بشنتطها تطقهم فيها وهي معصبه وهم ميتين من الضحك ..
ــ انا اراويج مهوي ..يالجلبه .
المها ـ لو سمحت انا مب جلبه ..انا المها على سنجه رمح يا دريمااا .. هههههه
كانت خديجه ونوف يضحكون لين دمعت عيونهم ..
ديمه ـ انزلي مهوي انزلي والله مااقعد جدام هذا انا حلفت !!!.
قالت المها وهي تطالع خوتها بنغزة بنزل .. يله ايلسي مكاني..خدوج خليني انزل ..
انزلت خديجه ودخلت ديمه السيارة فدفعتها خديجه للوسط وادخلت السيارة .
ديمه ـ لا لا لا ..ماايلس في النص لا عاد كافي رازه الوجهه جدام ..
المها ــ ايه فديتج خديجه بعدين اخوي مابيشوف طريجه جدام بياخذنا ريويس لين بيتنا ههههههههه...
ديمه ـ مهوي عاد بس عاد !!!
نوف ـ صج مهوي ..خلاص عاد ..بتموتينا ضحك خلي شي للطريق هههه...
طالعت لها ديمه ـــ خيبه هذا وانتي اعقلهم !!والله انكم محرومات عاطفيا !!!
رجع راشد في هاللحظة وهو يشوف المها مرتزة جدام ..
ــ هلا هلا .. شالتغييرات العسكرية !خذي ..وارتزعي ورى .

المها ــ اجباري مب اختياري...

راشد ــ اهااا .
ابتسم ورفع عيونه للملنظرة كانت مرتزة في النص وعيونها باينه كان نقابها مرتب عليها ..ابتسم.. وفجأة نز ..
كانت المها شغلت الراديوا على اعلى شي وكانت اغنية فايز السعيد ((جيتك على الموعد )) ..
ــ اف بدى الزعاج ..
طالعت له المها بدلع ــ بذمتك مب احلى دلع ..!
راشد ـ مااحلف بغير ربي ..وبيني وبينج ..دلع بعض الناس اخف على قلبي دلعج من العيار الثقيل !
المها بصدمه ــ افااا ...
راشد ــ زعلتي؟
المها سوت عمرها زعلانه ..
راشد ـ احسن كثري منها .. عشان يخف الصداع علي شوي ..صوتج يسبب لي صداع !!
المها ـ ديوم .. ديمه ..ديـــــــــــــــمه وصمخ !!
رصت ديمه على ضروسها بعصبيه ونطقت ـ وعله كاني ورى !!سامعتج ..
المها ـ شنو كنتي تقولين لي من قبل شوي عن راشد !!
ديمه ـ ماكنت اقول شي !.
المها ـ بلى ..ذكرتي كلمات ثقل دم وغلاسه ونكد ...وشنو ..
طالعت لها ديمه وبققت عيونها وفهمت لعبة المها ..وقالت ببرود
ـ راشد ريال كريم ومحشوم من كل اللي ذكرتيه ..لاتقوليني شي ماقلته .
المها ـ امبلى ..قلتي ..شي..
ديمه ببرودـ ماجبت طاري راشد ..بس قلت عنج انج مطفوقه شوي ..لزومج ريموت كنترول ..
ضحك راشد وطالع للمها اللي التفت لديمه تتوعدها
ــ وانقلب السحر عالساحر !!
قالت المها بغيض ـ قالوها بالامثال ... لاحبتك عيني ...ماضامك الدهر ..
طالعت لها ديم نظره ناريوة ابتسمت المها وهي تطالع راشد اللي فجأة تجمدت ملامحه ..وكنه سرح بعالم خاص فيه .. طالعت لديمه مستغره لكن ديمه كانت منزله راسها .. نوف تطالع من الدريشه ..وخديحه ممغمضه عيونها ..
استغربت المها شفيها الامه قلبوا الجو نكد ..تمت تقلب في قنوات الراديو ..دقايق ووصلوا بيت العنود ..
نزلت نوف اول وحده والباقي تموا ينزلون الاغراض ..راحت فوق على طول .. طقت الباب .. ودخلت كانت العنود للحين جالسه في فراشها بتكاسل .. ..

ــ العنود .. اليوم عرسج والساعه قربت ال2 ..وللحين نايمه !!
ــ هلا .. هلا نوف .. ابي انام .. وبس مابي عرس مابي اعيش ابي انام وبس!!
سحبت نوف الغطا عنها ــ في ليله حنا تحت ..شلون تنامين وبنات خوالج هنا وجدتج وقريبتها ؟؟.
رفعت العنود راسها ـ ليله حنا ؟؟. المفروض تكون امس مب اليوم ..
نوف ــ ايه ..وماقدرنا نسويها امس بنسويها اليوم ..قومي لحنايات وصلوا ..والدي جي وكل شي ..قومي ..كم مره بتعرسين ؟هي مره وحده بس ..قومي تحني ..
قامت نوف لكبت وطلعت الدراعه الخضرا الكشخه حيل ومذهبه .. وطلعت صندوق ذهب العنود .. وساعدتها وحطت لها العود والمشموم في ضفيرتين في شعرها ضحكت العنود على شكلها وفتحتهم
ــ ماعاد احد يسوي ضفاير....
ــ خل ننزل تأخرنا على الشله ..
ــ يلا ..


كان شكل العنود روعه .. طلعت نوف كاميرتها وصورت لها كم صورة ..
اتصلت نوف بالمها ..وقالت لها ان العنود بتنزل ..
نزلت العنود ببطء على موسيقى ليلة الحنا...اغنية. لسمر واسامه العطار.وهي متفاجأه من الجو اللي تحت ..كاتنوا جمعه والحنايات واقفين مبتسمين والمشموم موزع على الارض وريحه البخور والعود قويه ..وعلى جنب بوفيه صغير ..وبنات خوالها موجودات وجدتها اللي تطالها والدموع في عيونها ..جنبها وحده ماعرفتها بس جميله ..

(( ياليله الحنــه ..ويا احـــلى الليالي.. لما التقى ,,عالــحب غالي بــغالي ,.
عز البــدر مع الــ غ ــــلا ودادي ..في ليــله فيها الكوآاكــب تنــادي~ ..
ياليـــــلة الحنـــة ..يا احلــى~ الليالي ..لما التقى عـالحــب .غال بغالي...
من سندس طيبه ترى فوق ثوب
لبس خضر ياروعه الحسن بالي ..
تستاهلنيه والله تستاهلينه ..
يانسمة ترقى سمانا هلال ....
ياليله الحنا ويا احلى الليالي ..
لما التقى عالحب غالي بــغالي ..
حني كفوف غيري حني كفوفي ..
خلي الفرح وداد الروح عالي ..
انت الوداد ياوداد المحبه ..
مبروك لك يا عروس بعرس غالي ...
ياليله الحنا ويا احلى الليالي ..
لما التقى عالحب غالي بغالي....
ياليله فيها الذهب يبتسم لك ..
وانت الغلا يا عروس الدلال ..
عروسة يشهد لها كل غالي ..
يامنية بدر الرفيع المعالي...
ياليله الحنا ويا احلى الليالي ..
لما التقى عالحب غالي بغالي...))


جلست العنود بعد ماسلم الكل عليها ابتسمت وهي تشوف اللون الاخض ر على الكل بكل درجاته .. ووجوهم صافيه مافيها الا الكحل وقبل لاتعلق سبقتها المها ــ ورانا عرس يعني طن مكياج . .فقررنا نحط كحل بس ..
ابتسمت العنود مستحيه لاول مره من اسابيع تحس بتفاؤل غريب ..
قربت منها جدتها وبيدها طاسه فيها ماي ورد وزعفران ..ضحكت العنود
ــ يدتي وراي عرس !!
ضحكت جدتها ــ لاتخافين .... مدي يدينج وريولج ..
استسلمت العنود ومسحت جدتها على يدينها بالزعفران اللي كانت ريحته قويه ولونه قويه مع ماي الورد ...ووبعدين مررت الططاسه عالبنات اللي مسحوا بيدينهم .. وبعدين سلمت يدها للحنايات ..حنايه على يدها اليمين وحنايه على يدها اليار وحنايه لرجولها .. وجلست جنبها جدتها ومدت يدها وقالت ــ حطو لي حنه العياييز مابي هالنقش ..سوي لي قصة ..
قامت الجده تغني
ليله الحنـــا على العذرا سعوود ....نورها مثل البدر والعين سود ..
ليله الحناا على العذرا بهنا ..نالت العز والسعاده والهنا ...
..
حناج عيين يا عنيدي حناج عيين ...لي زفوج على احمد بالج تستحين ..
حناج ورق يا عنيدي حناج ورق ...لي زفوج على احمد زخي من العرق ...

وتموا البنات يغنون معاها المقطع الاخير وهم مستانسين ...وبعدين حطوا الدي جي وهم يسولفون ويشربون ويتحنون .وقبل لايحسون صارت الساعه 4 ..كانت الوحيده اللي خلصت بدري هي العنود اللي جف حناها ..وعصروا البنات عليه ليمون وحطوا له زيت زيتون .. كانت الريحه قويه والسوالف خذتهم .. سولفت الجده عن ليله حناها وعن الجلوه ..وايام زمان ..فاطمه كانت مستمعه بس ماتعرف لهالسوالف ولا قد مره سمعت عنها .. نوف مسوت ليله الحنا وماتذكر السبب ..وغيرت الموضوع عن لحد يتكدر ..خديجه مستانسه على الباكستانية اللي تحط لها الحنا كان شغلها فن ورسمها فن عكس ديمه اللي عصبت على الهنديه اللي كانت ترسم لها هندي
ــ الله يغربلج ماما حطي شي ورد ورق ..كله دواير لاتعقديني عاد !
ــ جين ماما ..
المها كانت مستانسه لان الهنديه اللي عندها رهيبه تحط وتسولف معاها عن الافلام الهنديه
المها ـ جيه والله هيرتيك احلى من سلمان ..
ـ لا سلمان وااجد هلو .. فددددديت قلبه
ضحكت المها ـ وتتفدينه بعد يا ميري....لا والله خذي كلامي هيرتيك احلى . بس انتي مهبت هيه سمان مايشوف غير سلمان .. .. ديمه ليش معصبه ؟
ديمه ــ هذي كله تحط لي نقش هندي عادي فستاني موديل روماني .. ونقش حنه هندي ليش عاد ..بس شكلها ماتفهم ..لا عربي ولا انجلش..
طالعت المها لميري اللي قالت ــ صحيح ماما هذي جديد ..
وبعدين كلمتها بالهندي فهزت الهنديه راسها وغيرت رسماتها لشي بسيط يناسب ومرتب وفنانه ..
العنود ـ مادري ياعرب شلون بشكركم ..
كانت ساره جالسه قرب العنود طالعت ساعتها وقالت ــ انا لازم اروح اشوف الكوشه والتجهيزات .. بما انج وكلتيني في هالسالفه ..
كانت ساره متحنية من قبل رايحه هي وامها للصالون ووتحنوا .. فجلست معاهم تساعدهم تحط في حلج لعنود من هاللقيمات والكيك .. وهي والمها كانت بينهم مواضيع مشتركه عن الجامعه ..فحبت القعده ..
سلمت عليهم وشكروها .. وتموا يطالعون العنود اللي كانت تطالع حناها .. الباهت .. وهي حاطته عالدفايه علشان شوي يدفى ويغمج ..
نوف ـ مب مهم يغمج اليوم .. اليوم العرس .. المهم يغمج بكره المسائية .. لان لبسج هندي بحت!!..
المها ـ صج بتلبسين هندي ؟ .
العنود ــ هيه ..بلبس هندي .. وصيت على بدل من محل في الهند ..كلفتني ثروة ..بس روعه وتستاهل ..
المها ـ وش لونها ؟؟ .
العنود ــ تركوازي ..... حقت الصباحية .. واحمر حق المسائية ..
خديجه ـ ويه الصباحيه بتكون ثقيله عليج ..كله شك وشغل ..
العنود ـ لا .. التركوازية مافيها شغل وايد حرير ..بتعجبكم لي شفتوها ناعمه وايد ..الحمرا هي اللي فيها الشغل كله ..بس من صج راهيه ..
الكل ـ تستاهلين ..
بعد ساعه الكل تفرق ورجعوا البيت وتوجهوا للصالون ماعدا جدتهم ونوف اللي تموا مع العنود .. تموا يوصونها تكرم زوجها .. وتكون له الاخت والصديقه قبل لاتكون له الزوجه ...توجهوا للفندق بعد ما شيكوا كل شي .. وراحت معاهم الجده ..
كان فستان العنود روعه ..والمكياج الي اختارته ناعم وروعه يبين معالمها ..وبدون دفاشه .. زينت نفسها بطقم الماس .. ومسكت الباقه اللي كانت عباره عن ورد جوري وردي مع كريستال شورافسكي حول الاطراف وبين الورد .. وسلاسل لولو طبيعي تدلى منها .. ..
طالعت لها نوف وقرت عليها المعوذات . .كانت العنود متماسكه وهي تشوف العنود وجدتها حولها ..رف قلبها تمنت لو عبير وامها موجودين .. لكنه مب مكتوب لها للاسف .. حطت مصحف في يدها .. مصحف صغير ..
ــ ماشاء الله عليج .. اللهم صلي على محمد ... ولا أميره بهالجمال .بيستخف احمد عليج ..
ــ متأكده مابخرعه !!
ضحكت نوف ـ هههه لا ماشاء الله عليج تجنين .. ..هو شكله ولد حلال ..حطيه في عيونج .. وافتحي له قلبج ..
طالعت نوف لجدتها اللي كاتمه دمعتها .. اتركتهم واسبقتهم للوبي تتصل بساره والمها علشان يجهزون دخله العروس ..
قربت جدتها منها . ووصتها وصايا الام لبنتها في هالليله .. مسكت يدها وقرت عليها ..
ــ زوجج هو ابوج واخوج وعمج وخالج .. هو سندج ..خلاص طلعتي من تحت شور ابوج .. اخلصي لزوجج وارفعي راسه .. واثبتي له انه لج ربوج صح ..
هزت العنود راسها ..واحضنت جدتها .. وهي تحس نفسها تودعهم .. لعالم جديد ... مجهول ..

انزلت من الجناح .. و تركت نوف ترتب لها اغراضها وترجعهم مع السايق للبيت..وقبل لاتدخل لقت عمها صالح واخوها سالم ناطرينها..سلموا عليها بسرعه ..
ــ سالم ــ صيري خوش حرمه ..انا بسافر باجر..بس بتصل فيج ..
صالح ــ ايه صيري خوش حرمه ..اخوج مطفوق حده !!... الله يوفقج ومبروك ياحياتي..من كان يصدق تتزوجين قبلي !!
ضحكت العنود ...وزينتها ضحكتها ..حب راسها سالم
ـ فديت هالضحكه ..
العنود ــ فديتكم والله ..
نادت المها ــ العنود ببدء الزفه ..
طالعت لخالها ولاخوها ..سلمت عليهم للمرة الثانية .. وابتسم سالم لما شاف يدينها الحنا البرتقالي الغامج ..
ــ حلو حناج ..
العنود ـــ حلت دنياك .. الفضل لك .. مارضيت اني مااتحنى ..
ــ قالت لج نوف ؟
العنود ـ ايه ... ماقصرت معاي..
ودعتهم .. ووقفت في وجهه المدفع .. تحس بحزن كبير ..المفروض العروس ماتلبس ابيض المفروض تلبس اسود ..حزن على فراق اهلها ..فراق غرفتها ..فراق سريرها ..مابتقدر تشوف اهلها الا باستئذان من زوجها ..تودع بيت ابوها ..بيت العز ..وتدخل بيت ماتعرف شنو نهايتها فيه ... اكيد اهل احمد بيعزونها ويرزونها وهم عيال اصل ..لكن . مب كل عروس مثلها محظوظة ..
ابتسمت لما اكتشفت ان الافكار خذتها وانها دخلت على مقطوعه موسيقيه مصحوبه بشعر ووصلت لنص القاعه تقريبا وهي غارقه بافكارها ..ابتسمت وهي تطالع حولها .. ماحست بخوف .. الخوف مب بهاللحظة .. الخوف لما يمسك احمد يدها ...ويكتشف انه تزوج انسانه معقده !!,,
حاولت انها تكتم ضحكتها ماقدرت .. ضحكت على نفسها
وقالت في نفسها (( الحين الناس بتقول هالبنت ماصدقت تعرس مستانسه وتضحك وشوي وترقص!!!))
كتمت ضحكة هيووج في داخلها .. كافي دهشه الناس من ضحكها وهستيريتها ..لو يدرون شقد هي خايفه ؟؟...ما ارفعوا حواجبهم دهشه ..خذت نفس وجمدت ملامحها .. واتجهت وهي رافعه راسها للمنصه ..وهي تشوف بنات خوالها يطالعون لها باعجاب ..ونص القاعه ناس ماتعرفهم ..ناس وايد ..
(( صج لي قالوا . المعاريس اثنين ..والمجانين الفين !!!)) ..
ارفعت حاجبها تعجب .. تقدمت وهي تحس انها تطفو ..اللي تصورها تسبقها في كل لحظة ..لين اوصلت لين مكانها ..اجلست واستسلمت كليا للمصورة ..وماتحس انها بين الناس ..


كانت المها مسويه حشره مع ربعها واخواتها وديمه .. يبون يحسسون العنود انهم حولها انهم فرحانين فيها .. من رقص وتصوير وكلام لكن العنود ماكان حاسه في احد ..
رن تلفون المها مسج ..فتحت التلفون
من :************
افكـر فيج .. وتخونني الافكار .. ياجنية سكنت خاطري شهور... عشقتج ..يمكن يمكن هويتج باصرار .. دخيلج لاتبيع قلبي المغدور ..

افكـر فيج ..افكر في ظبي سكني ..اعشقه ..وافداه .. وعمري كله بطرف رمشه ...مرهوون ..

عصبت المها .. من جاسم .. هذا من وين جاب رقمها ..نفخت بقوة ..قربت منها نورة وهي مبتسمه
ــ اوه كل الحريم مستخفين عليج .. بس انتي كانج شايله الدنيا على راسج ..
المها ـ هذا من وين جاب رقمي؟؟؟...
طالعت نورة للمسج ــ اووووف .. هذا بايعها !!..
المها ـ بقول لعمي واخليه يبيعها عدل ..
نورة ــ لا الله يخليج .. طنشيه مصيرة بيتعب ..
المها ـ لا لازم افضحه كل يوم والثاني مطرش لي مسج ..خل عمي يعرف منو يرافج ..
همست نورة ـ فديتج مهوي هدي اعصابج ووطي صوتج .. ولاتقولين ..استري الريال واستري نفسج لو دروا بسواتج بسيلين يذبحونج ..تكتري عنه .. ولاتردين ..
طالعت لها المها بشك ــ ان عادها .. مابسكت .. بفضحه ..مب انا اللي ترضى بهالافعال ..
نورة ــ هههه ,,, اكيد نعرفج بنت من .. انزين اشوي ارحميه بعدين ترا بينكم ضلوع وكلاوي ..
ــ نورروه !!!.. انجبي عاد ... بتمسكينها علي يعني ؟؟.
نورة ـ لا .. احم ..انزين روقي وامسحي المسج .. الساعه صارت 1 وشي متى بيدخل المعرس؟..
المها ـ اتوقع باي لحظة تعالي نلبس عباياتنا ...


على الناحية الثانية كان جسم وصالح واقفين في القاعه .. راح راشد والشباب وطلع المعرس للقاعه .. وكان صالح بيروح ..لكن جاسم ناداه ..
ــ صالح .. خاويني بسيارتي ..
استغرب صالح .. ركب السيارة معاه وخل سيارته جدام قاعات الدفنه فالشيراتون ..
صالح ــ شفيك ؟؟ .
جاسم ـ لي وصلنا .. بقولك كل شيء ..
انزلوا عند الكورنيش الساعه 1 فالليل الكورنيش فاضي وفي نسيم هوى خفيف ..
مششوا لين عند البحر ووقفوا .. لف جاسم لصالح ــ ياخوك .,انت رفيجي وخوي اللي ماجابته امي ..
صالح ــ خوفتني يا جاسم شفيج ؟؟..
جاسم ـ انت رفيج عمري ..وانا ما ابي اغشك ..ولا ابي اطعنك ..فبقولها لك ..بس اول دخلت عليك ..عطني الامان ..
طالع له صالح منصدم ـ شنو ؟..
جاسم ـ عطني الامان ..
صالح ـ شسوالف البدو هذي شوراك ؟؟ ..
جاسم ـ عطني الامان ..
صالح ــ قول وانت امن ..
جاسم ـ انا عاشق ..
طالع له صالح مستغرب ..كان بيضحك بس في شي مسكه عن الضحك ..كان بيتطنز بس مسك لسانه ..لين نطق جاسم
ــ بنت اخوك !...

مسك يدهــا بحنان .. شد على يدها .. كانت ترتجف .. اهله طايرين فيهم .. ويصورون ويرقصون .. والعنود عيونها في الأرض كاتمة دمعتها ,, حس فيها .. حس بخوفها .. بيدها البارده تحت اصابعه ..
ــ يمه خل نطلع ..
طالعت له امه مبتسمه ــ انزين يمه ..
ساعدتها ساره وجدتها علشان توقف ..مسك يدها وخذها لليموزين اللي تنطرهم برا ..

_______________

طالع صالح لرفيج عمره وبدون وعيي مسكه من رقبته بقوه ودفعه بقوة على السياره وتم ماسكه
ــ انت اعطيتني الامان !!...
شد على رقبته بقوة بعدين ..ارتخت يده .. .. بس دفعه بقوة على السيارة وابتعد عنه ..
ــ صالح .. اسمعني ..
ــ شسمع .؟؟ . انت صاحي ولا شارب فيك شيء اكيد !!..
قرب منه جاسم ــ انت لو ماتهمني ماقلت لك .
صالح ـ وانت مستانس بعمرك !!.. انت تعرف انه مستحيل مستحيل قبيلتنا تعطي لقبيلتكم بعد كل هالمشاكل اللي بيننا ..
جاسم ـ أدري.. مايحتاج تذكرني ..
صالح ـ وبعدين شلون تعشقها وانت ماشفتها الا مره وحده !!.. شلون تتجرأ تتكلم باللون جدامي وعن محارمي!!!.. انت صديق ولا جلب ؟؟. ,
جاسم ــ انا ماعشقتها من نظره .. انا عشقتها من موقف .. انا ..
طالع له صالح ـ موقف ؟ اي موقف ؟؟ بس يوم اللي دعمتها وبعدها ما ..
جاسم ــ من قبل !!.. انا ..
اجحظت عيون صالح وقرب من جاسم بغضب ــ نعم ؟؟.
جاسم ـ صار بيني وبينها موقف من قبل !!!..
مسكه صالح من رقبتها بقوة هالمره ــ انت شتقول ؟؟ .. . متى ؟.
جاسم ـ في سيلين !!...
ارتخت يدين صالح من الصدمه .. ..قام جاسم يشرح
ــ انت قلت بنطلع الثلاثاء ..وتطنزت على جهلي بسيلين ومنطقتها .. فرحت يوم الاثنين لسيلين وتميت ادور في المكان علشان احفظه .. و..
طالع له صالح بنظره قله صبر فكمل
ــ وتفاجئت بشيله تفلعني .. استغربت .. ولما طالعت حوالي لقيت فرس .. اخترعت .. ولما دققت النظر عرفت ان في حد واقف ورى الفرس..
او بالاحرى وحده .. طلبت مني ارجع لها الشيله بس ..
صالح ــ بس شنو؟.
جاسم ـ الشيطان ساومني ..
انتفض صالح من الصدمه قرب منه معصب ــ لايكون ..
جاسم ـ لا ماصار شي .. بس قلت اسألها شتعطيني مقابل الشيله ..
تفاجأ جاسم بلكمه قويه على وجهه .. هزته بقوة وكان بيطيح على الأرض لولا انه تمسك بالسياره ..
عرف انه طاح من عين رفيجه .. لف عنه صالح .. وعطاه ظهره وقال
ــ ان اعرف المها متربيه ماتسوي سواة بنات الشوارع .. بس لازم اسألك شسوت ..
جاسم ــ لايروح ظنك بعيد .. هي تلثمت بشعرها وقربت مني ..وسحبت شماغي عن راسي وراحت ..تركتني مذهول .. عافت الشيله اللي ساومتها عليها وذلتني بشماغي اللي ..
طالع له صالح نظره بارده ...
جاسم ـ ماكنت ادري انها بنت اخوك !.
صرخ صالح ــ ولو كانت وحده من الشارع مب بنت اخوي اللي سويته غلط .. غلط غلـــــــــــــــــــــــــــط تفهم !! تساوم بنت ضعيفه على شرفها ؟؟ .. على حجابها ؟؟؟.. افا والله ماعرفت اختار لي رفيج .. مات لي اخو اليوم .. مااات..
جاسم ـ صالح والله اني تندمت وصليت واستغفرت ربي .. والله .. وحتى لما دريت ان هلك كانوا في سيلين ماقدرت اواجهك .. والله .. غبت ايام عنك ..ولما شفت المها ..
قاطعه صالح ـ لاتنطق اسمها !!
ــ لما شفتها .. وطاحت ..واضطريت انقلها .. ماقدرت .. صالح انا ..
صالح ـ انسان حقير ..جلب.. ..
جاسم ــ ............. مالومك .. صالح .. ابي اتزوجها ..
صالح ـ مابيوافقون عليك .. انا مابوافق عليك .. واهم شي .. هي مابتوافق على امثالك !!.
انهار جاسم على الأرض .. كان الأمر له تعذيب .. كان ما يقدر ينام ..يفكر فيها بقوة .. حس انه مريض .. . ومابيرتاح الا لما يصارح صالح اللي اكيد خسره ..
شاف صالح رفيج عمره بهالحاله والضياع اللي على ملامحه .. قرب منه ووقفه على حيله ..
ــ وصلني لسيارتي ..
جاسم بصوت مهزوز ـ مابقدر اسوق ..
طالع له صالح منصدم ــ انت رجال .. لاتخلي العواطف تلعب فيك ..
جاسم ــ صالح ....ماقدر .. خذ السياره وروح ..
عطى المفتاح لصالح ومشى متثاقل على الكورنيش .. جلس عن اقرب كرسي وتم جالس .. طالع له صالح .. اقترب منه .. حط المفتاح بجيبه وقال
ـ بمشي لين الصاله .. مب من بعدها ..
تركه وراح .. وتم يمشي لين الفندق والدنيا ضايقه فيه ..
**************





في فندق الانتركونتينتال في الجناح الفخم .. جلست على الكنبه وهي ترتجف .. .
دخل احمد وهم مبتسم لها .. جلس جبنها ومد يده .. مدت يدا بتردد ..
ــ تدرين .. هذا اسعد يوم في حياتي..
طالعت له العنود وحاولت تبتسم .. علشان تخفي افكارها وخوفها ..
ــ مبروك..
كانت الكلمه أقرب للهمس .. ابتسم وحب راسها
ـ مبروك ياغناتي .. قومي نتعشى ..
مسك يدها وجلسوا على الطاوله .. كلمها كلام غزل وحب واشواق .. وهو يحط لها جزء من السلطة اليونانية والدجاج المشوي ..
ــ العنود .. بغيت اسألج .. وين تبين شهر العسل ..
انحرجت العنود ــ مادري كيفك ..
احمد ـ كان ودي اخذج باريس .. بس مابناخذ راحتنا فيها .. كل العرب مطيحين في باريس هالصيف والاماكن الحلوة فيها زحمه مب طبيعيه من الخليجين .. شرايج في اليونان ؟؟. لاتقولين لي تركيا ومهند ونور وهالخرابيط !!..
ضحكت العنود ــ لا .. مابي تركيا .. ابي مكان هادي . .اي مكان تختاره بشرط .. يكون الجو بارد . لأن اتعسني الحر ولا تقول لبنان !!.
ــ اليونان .. خيار ممتاز ..وو.. انا اوردي جهزت لنا كل شي هناك
العنود ــ اذا جهزت كل شيء ليش تسألني ؟ .
ـ ابي اشوف رايج .. يمكن تبين باريس لاني جهزت لها بعد يمكن بنمرها اخر يومين ..
العنود ـ انا شبعانه من باريس .. كنت اروح لها وايد في السنوات اللي طافت .. ابي مكان جديد ..
احمد ــ شكنتي تحبين اكثر شي في باري؟؟
العنود ـ شوارعها فالليل . .كان منظر خيالي .. واحب الصبح اترق في الكافيهات اللي على الرصيف .. اوه ايام ..
احمد ـ رومانسية العنود ..
ــ تقريبا , ,كنت احب تقدر تقول اني احب استمتع بابسط الاشياء .. كانت امي تروح السوق كل يوم .. وتتركني في الكافيه ..
ــ الا عالطاري .. ماشفت امج من خطبتج ..
ــ ولا أنا شفتها !!..
طالع لها احمد منصدم . فانزلت دموعها على خدها حاره .. قام لها وحضنها وانهارت تبجي في حضنه
ـ يعني ما حضرت العرس؟ .
ــ ماحضرته .. ولا شفتها وولا سمعت منها كلمة مبروك .. قسى قلبها على من طلقها ابوي .. ماخبرتها قاسيه !!.
أحمد ــ عند الكرامه .. ينسى الانسان اهم الاشياء .. واحيانا ..عند اتفه الاشياء ينسى الانسان كرامته ..اتوقع عمي.. ابوج ..جرها لدرجه انها بتعدت عن كل شيء يخصه ..ولا اكيد هي تحبج .. وتهتم بأمرج .. ا
طالعت له العنود بأمل ..تمنت ان كلامه يكون صحيح . بس اهمال امها لها ماجا وليد اللحظة .. من سنوات وأمها ماتسأل عنها ..ولا عن سالم ولا عن عبير وعامر .. .
احمد ـ يلا كملي عشا .. بكره الصبح بنسافر .. ونبدأ شهر عسلنا ..
______
دحل صالح البيت معصب ..تم واقف في الحديقه ينفخ بقوة ..
ـ عسى ماشر اخوي ؟.
التفت لمصدر لصوت .. كانت فاطمه واقفه في زاوية الحديقة ولابسه نقابها وعباتها كان واضح انها توها جات من الصاله .....
ــ لا ما شر .. بس ضايق الصدر ..
ــ سلامتك.. كلنا متضايقين على العنود .. كسرت خاطري اليوم..
لف صالح وجلس على الكرسي ــ نصيبها والله يوفقها ..
حست فاطمه كان صالح مب في مزاج كلام .. لكنها ماقدرت تقول له السبب في وقفتها هنا .. سكتت شوي ..
مرت لحظات اعتقد صالح فيها ان فاطمه راحت لكنه تفاجأ لما لقاها واقفه ..
ــ خير اختي؟..في شي؟.
فاطمه باحراج ــ رجعت البيت .. واكتشف ان محد هنا .. الخدم فالملحق والبيت العود مصكر . وام عبدالرحيم راحت بيت عبدالرحيم ..
ابتسم صالح ـ تخافين تمين بروحج ؟ .
فاطمه ـ لا انا متعوده اتم بروحـي .. بس البيت مقفل !.
طلع صالح مفاتيحه .. كان عنده سيبر لباب البيت ..
ــ اقدر افتح لج الباب بس ..
فاطمه ـ عندي مفتاج غرفتي .. ممكن تسلفني المفتاح ؟..
ــ ليش ما رحت مع امي ؟.
ــ هي تمون ان تبات في بيت ولدها .. لكن انا ماامون ..
ـ شالسالفه انتي من الاهل !.
فاطمه ــ اي صحيح .. بس انا استحي ..
طلع المفتاح من الميداليه وأعطاه لها .
ـ خليه عندج .. انا مااحتاجه غرفتي بره جنب مجلس ابوي ..
ـ تسلم اخوي ..عن اذنك..
دخلت فاطمه داخل وهي مانعه نفسها غصب انها تلتف له .. صج اصغر منها بس تحسه كبير بعقله وكبير بتصرفاته ..
رجع صالح لا فكـاره .رجع لمصيبته في جاسم . .وقرر انه يروح لبيت يوسف ..
ركب سيارته ووصل لهناك كان الباب مفتوح وراشد واقف في الحديقه ..
ــ زيارات تالي الليل ..؟ .
صالح ـ ايه قلت اطل عليكم . وين البنات ؟.
راشد ـ فالبيت .. دخل تلاقينهم فالصاله .. يسولفون في العرس.
تسحب صالح بهوء وسمع اصواتهم
ــ والله من الخوف المسكينه .. بس ضحكها يجنن اهم شي ان المصورة صورت هاللقطه ..
خديجه ــ بس كانت روعه .. الله يوفقها .. ويوفقج امين بريال يحبج..
صرخت المها ـ فال الله ولا فالج .. هذا اللي ناقص ..لا يمه ..انا عنس وعلى الدنيا السلام ..قال حب قال .. ويييييع .
دخل صالح ــ شفيج عالحب ؟؟.
المها ـ هلا بالزول والله ..
صالح ـ اي ضيعي السالفه ..
سلم عليها .وهو متردد يواجهها ولا لا ؟؟. لكنه قرر انه مايواجهها رغم ان اللي سوته غلط .. بس مابيواجهها الا لي اعترفت له ..
المها ـ عمي ليش تطالع لي باجراام؟؟
ضحك .. ــ لا سلامتج .. انا ماتعشيت اليوم شنو في ثلاجتكم ؟ .
لحقته خديجه للمطبخ ــ صالح شفيك؟ .
ــ ولا شي ..
ــ مو علي,, تقص عالدنيا كلها ولا تقص علي .. شفيك ؟ .
صالح ـ مخدوع ومطعون من صاحب . ..
.احسنت الظن فيه وعيا قلبي ييزعل عليه .
خديجه ــ افــــــــــــــــــــا .. عمي يحب !!!..
ضحك صالح بقوة .. ــ صج حريم !!..
خديجه ــ شفيك ؟؟.
صالح ــ صديق لي .. لا اكثر ولا اقل ..
خديجه ـ مب من كثرهم ربعك قصدي صدقانك اقربهم جاسم..
لمعت عيون صالح ..
ــ يعني شايل من جاسم ؟؟ شفيه شسوى ؟؟ .
صالح ـ انتي كله تقريني ؟؟.. قومي انجلعي الصاله سسالفه ماقدر اقولها ولاتجيبن طاري جدام اخواج ..
فتج الثلاجه وطلع توست وجبن وعصير برتقال وراح الصاله لاحق خديجه اللي ابتسمت ..
المها ــ زين ياعمي جبت العده كلها .. انا يووووووووعانه . .
صالح ـ بدل ماتقومين انتي ووجهج وتخدميني ؟؟ .
المها ـ فديتك كله توست وجبن .. لو سويت بيض او شكشوكه شبتسوي ؟ ..
صالح ــ عقابا لج ..قومي سوي لي طبق بيض محترم ..
المها بايتسامه ــ على هالخشم واللـــه .
قامت المها للمطبخ ورجعت بعد عشر دقايق مع طبق بيض شكله رهيب . .
المها ــ ترى محشو بصلصه طماطم حاره .و بمرتديلا وجبن شيدر ..
اكل صالح بلذه ــ تسلم يدينج ماخبرتج طباخه !!.
المها ــ ولا انا توقعت يطلع مني هالفناتق .. خفقت البيض مع الملح والفلفل الاسود وعلى جنب قطعت طماطم قطع صغيرة وقليتها مع بصل وفلفل اخضر بارد وفلفل حار .. قطعت المارتديلا وضفتها عليها .. بعدين في تاوة ثانية حطيت البيض طبقه وخليته شوي وبعدين قلبت الطبقه كامله ..وعلى نص الدائره حطيت الصلصله وحطيت جبن فووقها وقلبت وصكرت الطبقه اللي على طول لصقت في الجبن .. شرايك .؟ ترا اختراع اللحظة ..
صالح ــ تسلم يدينج بس ترى كله بيض وطماط مسويه فيه فناتق الاخت وكاشخه علينا مسويه فيها الشيف اسامه ! !!!..
عصبت المها وانهارت خديجه بالضحك ..
قام صالح يرقع ـ بس هذا طبقي المفضل اذا ابيه بناديج تسوينه .. يلا قربوا اكلي معاي ..
المها ـ انسدت نفسي من الريحه باكل تووست وجبن ..

. طالع لها صالح نظره مافهمتها .. وبعدين كمل اكله . .استغربت المها حست للحظة ان صالح يعرف كل شي وخافت!!... حسته يعرف كل شي نظرته مب طبيعيه ابدا !!...

 
 

 

عرض البوم صور retaj   رد مع اقتباس
قديم 07-07-10, 08:39 PM   المشاركة رقم: 17
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Aug 2007
العضوية: 36407
المشاركات: 56
الجنس أنثى
معدل التقييم: retaj عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 25

االدولة
البلدQatar
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
retaj غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : retaj المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الفصـل التاسـع





عبدالرحيم ــ يام منصور ..بغيتج تخطبين لي ..
انصدمت ام منصور وتمت تطالع زوجها بدهشه ــ هااااه؟؟.
عبدالرحيم ــ ايه ..بعدل بينكم بما يرضي الله ..
ام منصور دمعت عيونها ــ بعد هالعشرة يابوعيالي؟؟. ليش؟
عبدالرحيم ـ الشرع حلل اربع مافيها شيء .. وانتي عالعين والراس ..مابظلمج ..
تمت ام منصور ترتجف .. وسألت ــ في وحده في خاطرك ؟؟
عبدالرحيم ــ ايه .. بنت خال امي .. نسيت اسمها ..
ام منصور ـ فاطمة ؟
عبدالرحيم ـ ايه هي ....
ام منصور ـ لكنها صغيرة عليك !!.
عبدالرحيم ــ انا رجال والرجال مايعيبه الا جيبه .. وبعدين تبيني اخذ عيوز ؟ .
انصدمت ام منصور .. فاطمة جميلة ..بتسلب قلب زوجها وبينساها وينسى طوايفها .. قالت بعصبية ــ اختار غيرها ..
عصب عبدالرحيم ــ ليش؟
ــ البنت ماعرفها ولا عرف طبايعها !!.. ولا ابيها تدخل بيتي ..
عبدالرحيم ــ بحطها لها فيلا بروحها ..
انصدمت ام منصور اكثر لولده مارضى يشتري بيت علشان مايفترقون عياله ..لهالغريبة اللي مالها فالقصر الا امس العصر بياخذ لها فيلا !!
هزت راسها منصدمه ــ لا ... مابخطبها لك اختار اي وحده فالدنيا الا هالبنت !!.
عبدالرحيم ــ وانا ماابي الا هالبنت ولا داش مزاجي غيرها وبخطبها هالجمعه !!!..

انهارت ام منصور بالبجي .. وطلع عبدالرحيم من الغرفه بدون مايشوف اللي كانت تتسمع برا ,,

صكت الدنيا في وجه ديمه ..ماعرفت شتسوي تخيلت فجأة زوجة الأب وشرور زوجة الأب .. تخيلت ابوها يختفي من حياتهم ويصير عندها اخوان من ابوها ينغصون على امها حياتها .. تخيلت مشاكل وطلاق ودموع .. انترست عيونها دموع .. زوجة اب ؟ صج ان فاطمة هادية وبنت ناس بس الضرة مرة .. ماحست بنفسها الا و اتصلت فالمها على طول وخبرتها السالفة ,,
ــ مهوي شسوي ؟؟
المها بصدمة ـ كأنا ناقصين بلاوي ؟؟.. بيخطبها الجمعة ؟؟ .
ديمه ــ ايه ..
ــ جدامنا اسبوع .. بفكر وأرد لج خبر ..
ديمه ــ الله يخليج امي منهارة بجي .. وانا ماقدر افكر ..احس بدت الدنيا تقلب علينا .اولها منصور واخرها ابوي ليش؟؟.
المها ــ ديوم شالكلام .. استعيذي من الشيطان وفكري في حل .. وماكون مهوي الا مطلعتكم من هالازمة ..
ديمه ـ شبتسوين تذبحين فاطمة لان ابوي مايبي غيرها !!
المها ــ البنت مالها دخل .. لاتحاتين بفكر وارد لج خبر ..

تمت المها في الصالة تفكر .. شلون تحل هالأزمة ؟. تمت تطالع السقف محتارة وهي تنافخ .. تقنع فاطمة انها ترفض؟؟ بس .. فاطمة وحيده وماجاتها فرص زواج ..والزواج بعمها عبدالرحيم يمكن يكون نصيبها .. مالها اي حق تقنعها انها ماتتزوج .. يمكن مايتقدم لها حد وتم في ذمتها ؟؟ يتقدم لها احد ؟؟..
فكرت المها بهالفكرة .. دام عمها بيخطب الجمعه .. لازم حد يخطب فاطمة قبله علشان مايخطبها ..واحد مواصفاته مثالية بيرفكت علشان ماترفضه !!,, من هالحد ؟ راشد ؟؟ . . بس راشد يحب ديمه .. ماتقدر تغصبه ..
سمعت صوت الباب والتفت
ــ صباح الخير مهوي ..
كان عمها صالح جدامها طالع من غرفة راشد وين كان نايم .. فجأة المعت فكرة براسها ..
ــ هلا والله ,,, صباح الأنوار ,,
ــ شالترحيب ... شوراج ..
ضحكت المها ــ دايما فاهمني .. الله يسلمك .. امس فالعرس شفت لك شوفه .. والله تطير النوم من عيوووونك ..
ابتسم صالح ــ اشم ريــــــــــحه ,,, زواج ..
المها ــ عليك نووووور ..
صالح ــ انزين .. ومن هالبنت ؟؟ .
المها ــ قريبه لاتروح بعيد ..
استغرب صالح تم يفكر مالقى حد من معارفه عنده بنت سن زواج ــ استسلم ماعندي فكرة ..
المها ــ عمــــــــــــي والله قريبه ..
فكر صالح شوي ــ من ؟؟ .
المها ــ فاطمة بنت خال جدتي ..
استغرب صالح ــ شفتها امس .. عادي شالجديد ..
المها ــ شنو شالجديد .. وين شفتها ؟
حك صالح شعره بملل ــ في الحديقة .. بعدين البنت اكبر مني ..
المها ـ سو وووااات يعني .؟؟. الرسول عليه السلام تزوج خديجة رضي الله عنها وهي اكبر عنه ..
ابتسم صالح ــ حلوة سووو وواات ..ماقلنا شي .. انزين ,, اقنعيني بالحسنى ..
المها ــ مب انا اخاف تطير منك .. البنت لقطه ..
صالح ــ انزين افكر ..
المها ـ مافي مجال تفكير ..وبعدين تكسب فيها اجر البنت دينه وتعرف الله يتيمه مالها الا هالبنت عمة ,..وحيده ووضعها في بنت جدتي مب عدل ..وانا سمعت الحريم يطرونها واايد امس .. تراها جميلة وفريده من نوعها ..
صالح ــ مايهمني الجمال بس البنت ماصار لها وايد شتعرفون عنها اخلاقها طباعها !,..
المها ــ ياعمي عشاني كلم جدي الليله لاتنخطب ..عاد اذا انخطبت محد يوقف في طريقها .. لانها حرة نفسها وتبي الستر ..
صالح ــ افكر يالمها انا مب مستعجل عالزواج ..
انفخت المها بقوة ..وبعدين ابتسمت ..واركضت فوق وصالح منصدم منها
ـــ هيه يالخبله وين طايره تعلي سوي لي ريوق ..ابي هالخلطة اللي سويتيها ..البيض والطماط ...مهوووي
لكن المها ماردت عليه .. دخلت غرفة خديجه بدفاشه ونطت بسرير ها فزت خديجه ..
ــ ياصباح الخير شمصحيج من هالصبح ؟؟ في يوم الاجازة ؟ .
المها ــ خديجه ابيج تقنعين عمي صالح يخطب فاطمة الليلة !
طالعت لها خديجه مب مستوعبه ــ نعــم؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ فاطمة ؟؟من؟
المها ــ كم فاطمة في عايلتنا ؟ بنت خال جدتي ..
استغربت خديجه ــ لكن .. البنت مانعرفها .. ماعاشرناها ولانعرف طبايعها ..
عصبت المها ــ والله انكم نفس الافكار ..
وقامت عن سرير اختها وقالت ــ فاطمة بتنخطب هالاسبوع ..ولازم ما تصير هالخطبة ..البنت راح .....
اسكتت المها شوي مب من مصلحتها تكشف افكارها
ــ بتطير من يدنا وحاليا مافي بنت تناسب صالح اكثر منها ..
خديجة ــ بقول لصالح ..
ــ شنو تقولين له ..ابيج تقنعينه !!
انصدمت خديجه ــ وعله شفيج .؟ . هذا قرار زواج مب لعب !! يبي تفكير تخطيط ..يمكن صالح حاط حد في باله ؟.
المها ــ بذمتج شنو ناقص فاطمة ؟؟ .. جمال ؟ اخلاق؟؟ ثقافه ؟؟ ..
خديجه ـ مب ناقصها شي بس ماعرفناها .. للحين ..والا هي جميلة انيقة مثقفة .والاهم متدينه ..
المها ــ خلاص .. خير البر عاجله ..ارجوج كدوج..
طالعت لها خديجه بنص عين ــ شوراج يالمها ؟؟.
ابلعت المها ريقها بصعوبه ــ سعاده عمي وبس!!
خديجه ـــ قولي الصراحه ..فاطمة تحبه وطلبت منج تقنعينه ؟؟
انفجرت المها بالضحك وتمت تضحك على افكار اختها ــ
اقولج مابيها ترضى بالي يخطبونها تقولين تحب ..هي وين شافت عمي ؟؟ امانه ..خديجه ..
خديجه ــ وراج شي يابنت يوسف .وراج شي....بس ..مصيري بعرفه ..
المها ــ ماوراي شي..
وطالعت المها وراها باستعباط ..ابتسمت خديجه وقومتها عنها وقامت مشطت شعرها وشالت بقايا المكياج عن وجهها
ــ بنروح لبيت زوج العنود .. جهزي عمرج ..
ــ متى ؟
ــ العصاري .. مب حلوة نروح الصبح ..
ــ بس امانه اقنعي عمي يفتح الموضوع مع جدي .. اماانه !!...
خديجه ــ بتكلم معاه .. بس حنا مابننصفه ..البنت مانعرف عنها شي كله منعزله ولاتشوف احد ..
المها ــ وهذا سبب ثاني..هي منا ..والمفروض تبقى بيننا ...مردها قريبتنا ..
نزلت خديجه تحت كان صالح يقلب في القنوات ملان ..
ــ مافي ريوق ؟.
سلمت عليه خديجه ــ في يا بعد عمري... بس اول .. ها نخطبلك اليوم ؟
طالع لها صالح منصدم ــ وانتي بعد ؟ ياصباح خير!!
خديجه ــ ياعمي شفنا العرس امس حنينا لمناسبة مفرحه .. ومافي غيرك!!
صالح ــ اخوج راشد ..
خديجه ــ اخوي وراه 3 خوات يدلعهم ..بس عمي ماوراه حد .
صالح ــ ياربي ...يعني ناويات .؟؟ .ومن في بالج ؟
خديجه ــ فاطمة ..تراها بنت حلال ..دين وثقافه وجمال..شتبي اكثر؟
صالح ــ مابي شي ..بس خليني استخير الليلة ..وباجر..
استانست خديجه وارفعت راسها شافت المها تأشر لها بلا وبمعناه خليه اليوم ..انفخت بصبر وابتسمت لما التفت عليها عمها وقالت :
ــ ياعمي البنت الكل استخف عليها امس ..مافي مجال استخا ره اكيد بيكون في ناس يبون يخطبونها باجر ..
صالح ــ قلت بستخير وباجر الصبح اكلم ابوي..
انزلت المها ــ بدون استخاره الله حطها في طريجك ..يات من السعوديه عشااانك ..مكتوبه لك ..يلا كلم جدي..اخطبها واستخير بعدين ارتحت تزوجها ..وان مارتحت ..تزوجها هههههههههه مب كل الناس سعداء !!..
طالع لها صالح ببرود ــ اذلفي سوي لي خلطة بيض وطماط ..
المها ــ من عيوني ..بس عاملي وذ ريسبيكت ولاتحدني عالشر!!
ــ شبتسوين يعني؟
ــ ازيد الملح ..
ــ عادي اخليج تسوين طبق ثاني ..
ــ احط لك صرصور ..
ــ صار اكل الجامعه !!... لا بخليج تذوقينه قبل لا اكله ..
قامت المها مبتسمة ..وطالعت خديجه بنظرة توسل انها تقنع صالح ..فغمزت لها خديجه ــ صج عمي .. اخطبها الحين ..
صالح ــ بس انا مب مجهز عمري لابيت ولا مهر.وتوني مطلع سيارة ...
خديجه ــ تزوجها في بيت جدي .
صالح ــ مستحيل....انا ضد هالشي...
خديجه ــ اخطبها وخل الزواج عقب سنة لين تشتري لك بيت .. وتجهزة وهي بتنطر ..
صالح ــ قولتج جي؟؟ .
ــ ايه توكل ..
ــ خلاص بقول لابوي ..وبشرح له وضعي عشان يكلم عمتي ام عبدالرحيم ..
ــ الليلة ؟
ــ توكلنا على الله .. الليلة ..
ابتسم خديجه وحبته على خده ــ مبروك مقدما ..وبدون وعي يببت في الصالة ..نزلت نوف مستغربه وطلع راشد من غرفته مستغرب وجات المها تركض من المطبخ ..
راشد ــ عسى ماشر .. اسمع يبااب ؟؟ .
ابتسمت خديجه ــ عمك بيخطب .. بيقول لجدك الليلة ويتوكل ..
استانست نوف والمها ــ صج ..
نوف ــ من سعيده الحظ ؟
المها ــ فاطمة بنت خال جدتي .. الله يوفقكم آمييييييييييييييييييييييين ..
وتنهدت بارتياح الكل استغرب ردة فعلها .. .
راشد ــ مبروك ياعمي .. مبروك مقدما ..
صالح ــ الله يبارك فيك .. هذي جنون خواتك من الصبح والا انا مب مقتنع ..
نوف ـ ليش والله البنت حلوة .. وان شاء الله تسعدك ..
راشد ــ هي حلوة حيل؟..
طالعت له المها بنص عين ــ رشووووود ؟؟.
ضحك راشد ــ لا ..ماقصد شي ..
المها ــ اي على بالي ..
صالح ــ الولد يسأل خطيبة عمه حلوة ولا لا أكلتيه بقشورة ليه ؟ .
راشد ــ ايه ليه .؟؟ .
بعدين التفت صالح لراشد ــ وانت .. عن الحركات اللي مالها داعي ... مالك الا ديوم وديوم مالها الا لك وبس!!..
انفجروا خواته بالضحك بعد ماقلب وجهه وردي .. وقالت المها بمياعه
ــ ياااويـــــــــــــــــــــلي عالحـــب ..
عصب راشد ــ استحي بالله .. ماتصدقين على الله انتي !!..
طالع صالح المها نظرة غريبة .. استغربت منها المها ..
كان صالح يفكر بجاسم .. جاسم اللي طاح من عينه امس. .. تنهد بقوة وقام
ـــ شكلكم مابتريقوني!!!..
صرخت المها ــ اووووه نسيت ..
وركضت المطبخ ولحقوها كانت الخدامه اخفقت البيض والطماط بطريقة عادية فعصبت المها ..

************
افتحت العنود عيونها مب مستوعبه شي .. ماعرفت المكان فقامت مخترعه .. طالعت يمين يسار مافي حد في الغرفه .. ولما طاحت عينها على فستان العرس تذكرت فجأة .. بدون وعي نطت من السرير ضبطت شعرها والبست الروب ..متردده طلت في الحمام مالقت احد .. عرفت ان احمد محد ..خذت شنطها الصغيرة ودخلت الحمام خذت دش سريع وفرشت اسنانها وطلعت من الشنطة الساري التركوازي .. والبسته .. طلعت جوالها من الشنطة كانت الساعه 10 الصبح ..وراعية الصالون بتجيها بعد عشر دقايق ..
طلعت للغرفه وطلعت من الشنطة الكوفر الجلد حق فستان العرس واحشرت الفستان داخل .. فتحت شعرها ومشطته خفيف .. واجفلت فجأة على صوت الباب . طالعت برا الغرفه لقت احمد داخل وماسك جوال في يده ..
ابتسم في وجهها ــ ماشاء الله ..
انحرجت وتذكرت ان احمد شافها بدون مكياج وشعرها مبلول مب مسشور ..
ادخلت داخل تتأكد من شكلها ودخل هو ــ تجننين .. انتي كذا احلى . صباح الخير ياعروس ..
انحرجت العنود ــ صباح النور..
ــ تعالي نتريق.. الريوق برا ..
مسك يدها وسحبها .. وجلسها في الصالة وهو يبتسم ــ عصير ولا قهوة ؟
العنود ــ حليب بفراولة !!..
ضحك عليها وهو مستغرب يبي يقوول من وين اجيب لك حليب فراولة ..بس انتبه ان قلاص العصير كان فراوله وان الحليب طازج فرش فخفقهما لها في كاس ثالث وطالع لها بابتسامة شقاقية
ــ يالله صرت لك شف عالمي شتبين بعد ؟ .
ابتسمت العنود ــ شف ؟؟.. علشان بتسوي لي حليب فراولة . بس ..اموت واعرف ليش مكشف هالضروس؟؟؟...
احمد ــ اتاريني متزوج لي بزر ...
انحرجت العنود ــ غيرت رايي .. ابي قهوة ..ومرة .. وبدون كريما او حليب ..
طالع لها احمد بتقطيبة ــ لا ماحزرتي .. انا زوجج ومن واجبج الطاعه .. تشربين الحليب والا انا متعني ومسويه لج علشان تشربين قهوة ؟
ابتسمت مجامله له ..وفي قلبها ((( ياويل حالي بس .. من اولها زوج وواجب ..الله يستر ..فديت غمازاتك بس !!.. )) ..
قالت تغير الموضوع ــ متى العرس؟
طالع لها باستعباط ــ العرس امس . بس السفر بكره ..
استغربت العنود ــ عرس شنو ؟
ــ انتي سألتي متى العرس ؟.إلا اذا قصدج زواجي الثاني ؟؟ ..
طالعت له العنود بخوف ــ ليش ناوي تعيدها ؟؟ ..
أحمد بغرور ـ انتي شرايج ؟؟.. اعيدها ؟..
حس العنود بخنقه وقعدت تفكر ((من اولها ضرة لا كملت ..الله يستر شالبلشه )) ...قالت بتأتأةــ مااا..دري ..بس أنا سألتك عن السفر .. مب ..
وقامت تبي تروح متضايقه سحبها من يدها وجلسها ــ وانا اقدر ؟.. انا لج انتي بروحج .. مابتشاركج وحده فيني ابد .. راضية؟؟
طالعت له العنود مستحية .. وهزت راسها موافقة ..
قال لها يحاول يغير الموضوع ــ يجنن الساري عليج ..وشعرج مبلول جي ..لا شكلج عذاب ..
ردت بدهشه ــ صج ؟؟
استحت العنود مب متعوده حد يمدحها ..صج مب شايفه خير ..ابتسمت ونزلت راسها احراج ..
طق الباب وقامت ــ هذي اكيد راعيه الصالون ..
احمد ــ عيل بقوم بنزل تحت عندي شوي اتصالات .. برجع بعد ..
وطالع ساعته ــ كم يبي لج ؟؟..
العنود ــ مادري ساعه او اقل ..
ــ على خير ان شاء الله بتصل فيج ..ترى الأهل ناطرينا من الساعه ثمان ..بصلي الظهر وارجع لج .. يمديج صح ؟؟.
هزت راسها بأوكي ..
اول ماطلع قامت العنود تاكل بسرعه اللبنة والكرواسون والحليب فراولة ..

فجأة ــ نسيت اقولج ..
غصت العنود (( امبيه فشله !! بيقول مب شايفه اكل !!!))
نزلت شعرها على وجهه وحاولت تمضغ بسرعه علشان تقول له لبيه .. لكنه قرب وهو مستانس انه بيحرجها .. رفع راسها وهو يضحك ضحكة شيطانية ووجها احمر من المستحى ــ نسيت اقولج . بالعافية على قلبج ..
مد صبعه ومسح اللبنه من على طرف شفايفها وتركها وطلع ..حتى مانطرها ترد عليه ..
العنود انحرجت بقوة وعافت الأكل وحست انها بتصيح ..ياحبه للاحراج .. قالت تكلم نفسها ــ استاهل .. بس والله اني كنت جوعانه .. امس ماكليت من المستحى ..
دخلت اللي تحط المكياج وهي تضحك ــ كلنا هيك يا قمر .. ننسى ناكل وفجأة الجووع كافر ..
ابتسمت العنود وقالت منحرجه ــ انا مب مجنونه احاجي عمري ..بس توه ريلي صادني وانا احشو هالحلج بالكرواسان وللبنه كأني مفجوعه .. فششششششيله .. بيقول دفشه ..كافي انه شافني الصبح بهالكشه بدون سيشوار ولا ميكاك ...
ردت الممكيجه وهي تشيك تلفونها ــ عادي حبيبتي كتير بيصير الهون هيك .. وبعدين انتي قمر خليك واثقة من نفسك .. خلصي الترويقة علشان ابدأ احط لك المكيب ..
العنود ــ لا الله يخليج انسدت نفسي .. يلا اغسل ويههي واييج ..

قامت العنود ودخلت الحمام وتمت تطالع عمرها في المنظرة .. للحين خدودها حمر .. قعدت تفكر ..
(( أحمد .. أحمد أحمد ...........أحمد .. خلاص يالعنود صرتي زوجه أحمد ..مدام أحمد .. هل بيملك قلبي؟؟.... صج انه امس حسسني بعاطفه وحنان ..بس هل هذا هو الحب؟... ماتدرين يالعنود شمخبية لج الأيام ..)))
غطست ويهها في الماي وانفخت بقوة .. وأول ماطلعته قالت بقهر ــ صج اني معقده البنات يفرحون ويستانسون ..وأنا منكده على عمري ..

_______

كانت نوف في غرفتها ترتبها .. وهي تطالع اغراضها .. وين منصور؟؟..كان السؤال اللي يشغلها ..تركها عشان هالهندية ؟.. معقول هذا حظها من الدنيا ؟؟.. احس شي انها تركز على اخرتها احسن .. بلا زواج بلا هم .. بس تم عاله على اخوها ؟؟.. اذا تحملها راشد هالعشر سنين اللي جايه مابيتحملها العشر اللي عقبها .. طالعت ملحق بيتهم من المنظرة ..بس يتزوج راشد تنتقل له وتترك البيت له ولزوجته .. وان شاء الله تكون ديمه زوجته .لان قلبها طيب ... وماتغير اخوها عليها ....
ــ نووفه ...
فزت ــ بسم الله الرحمن الرحيم .. نعم !..
المها ـ شرايج نسوي فيلم بديوم ههههه نخذها معانا ؟.
ابتسمت نوف ـ انتي شفيج على البنت .. كله مسويه فيها افلام .. عاد ياليت افلامج تسوى ههههه كلها تنتهي بصمت مطبق..
رمت المها بعمرها على السرير ــ شسوي .. رشود وديوم كلن راسه ايبس من الثاني ..
نوف ـ بما ان يوم تخرجت .. شرايج نقنع اخوج يخطبها ويملك عليها ؟؟.
طالعت لها المها باشمئزاز ــ لا والله ..وتنتهي الافلام الهندية ويطردونا برا المسرحية .. لا عيوني .. خلينا نشويهم على جمر ...خخخخخخ..
طالعت لها نوف مبتسمة ــ والله انج ... تحفه !.
بعدين كملت المها بهدوء ـ وشالفتج ترى ماابردت .. ترى قلب راشد عليج جمر .. خل تمر شهور قبل لا نفتح الموضوع معاه .. على الاقل لين تخلص عدتج ...
ابتسمت نوف ـ فديت اخوويا ... يكابر علشاني .. الله يوفقه ويجمعه بديمه ..
طالعت لها المها بجدية ــ مب ناوية ترجعين له ؟ .
استغربت نوف ـ ارجع له ؟ . لا خلاص ... كلن في طريق..
وكتمت عبرتها وابتسمت لاختها ــ قومي يله . ابي ارتب غرفتي ..
طالعت المهال لغرفه كانت مرتبه ففهمت انها تصريفه فقالت
ــ بروح ارتب غرفتي .. يله .. سي يو ارااوند ..
طلعت المها وكانت متملله الجو حر والشله كلها تستعد للمسائية .. ودها تتصل بالعنود او ديمه لكنها متعاجزة.. نادتها لخدامة لان وقت الغدا صار وتبيها تساعدها ..
نزلت المطبخ كانت خديجه مسويه لهم مجبوس لحم .. الخدامه تعرف تطبخ بس عمها موجود فخديجه تبرعت بالطبخ .. حطت الغدا مع الخدامة ونادت الامه .
وكلن نزل بسرعه لانهم تريقوا مبجر ..
صالح ــ صراحه .. اليوم خلص ..باجر دوام .. مالي خاطر اداوم ..
خديجه ــ متى تبدأ اجازتك السنوية ؟ .
صالح ــ باخذها شهر تسعه .. علشان بسافر فيها ..
الكل استغرب ــ سفر؟..
صالح ــ ايه .. لزوم اسافر عرس رفيجي في جده .. ماخذ له جداويه واشرطت عليه العرس في ديرتها ...ومنها سياحه ..
خديجه ــ خاطر اروح معاك ..
رد صالح فرحان ـ هلا فيج ..
المها ـ ودي اروح بس الجامعه .. مافيني ..
نوف ـ متى العرس؟.
صالح ـ اول شهر تسعه قبل رمضان ..
نوف ـ يمكن اروح معاكم ..
صالح ـ حياج ..
نوف ـ كنت باخذ اجازة هالشهر بس ماحسيت في سبب ..محد بيسافر ..
راشد ــ انا مااقدر اخذ اجازة ..وعبدالرحمن اوريدي سافر مع مرته ..صالح بتسافر مع حد من ربعك ؟
صالح ــ لا .. محد .. كان مبارك بيخاويني بس .. اعتذر..
راشد ـ لازم حد يسافر معاك .. شوف حمد ,,
نوف ـ حمد جامعه ,,,
راشد ـ عيل اقنع مبارك . ..ضروري تقنعه .. الطريق يخرع ..
حست خديجه بغصة وبعدين قالت ــ بنسافر بطياره .. وعلي التذاكر ..
طالع لها صالح فاهم افكارها ــ ليش من قال بنسافر بسيارة ؟ انا بحجز تذاكر نص 8 وشقة هناك وانت يا كدوج استلمي معاش اول بعدين تكيرمي علينا .... وبنتم تقريبا شهر اذا يناسبكم .. وأجر سيارة .. شرايكم ؟ .واول يوم رمضان نكون هنا .. وبهالطريقة تكون المها معانا ..
المها ـ انا مواافقه ! ..
ضحك راشد ـ بتم بروحي ؟؟ .
صالح ـ تم في غرفتي في بيت ابوي ..
راشد ـ ياخي ماني ياهل اقدر اقزر عمري .. بس ..البيت بيتم فاضي ؟؟ .
المها ـ وناخذ ديمه معانا .. شرايكم ؟؟.
طالع لها راشد مستغرب لان نظراتها كانت خبيثة ,,
صالح ــ خلاص جهزوا اعماركم .. اسبوعين وننطلق ..
وتموا يتغدون ويمدحون كبسه خديجه ويتلذذون بطعمها ..
****
كانت العنود في قسمها قاعده متكشخه ماشافت احد غير ساره وام احمد وجدتها وتركتهم من حزة الغدا يت علشان ترتاح ..كانت ملانه الساعه 4 العصر واحمد محد ..وساره راحت تنام بعد ماساعدتها في تجهيز الشنط ....بعد شوي المسائية وبتجتمع الناس ..اتصلت براعية الصالون تأكد لها حجزها .. وطلعت بدلتها الهندية الحمرا .. كانت كشخه واايد .. بدلت العنود ملابسها والبست بيجامه بيضا حريرية بتنام ساعه او ساعتين وتصحى لي جات الممكيجه .. غمضت عيونها وبدون ماتحس نامت ..

كانت تحلم انها تعيد امتحان الثانوية ..ولما وصلت الامتحان اكتشفت انه امتحان تاريخ ..وهي كانت داسه كيمياء !!... سبع اسئلة اجبارية مقالية ..حست انها بتصبح ..وقامت تصيح ..لين جات عبير تناديها (( عنووود ..العنود .. العنود ))
وفجأة صار الصوت واقع وفتحت عيونها بكسل وكل عضله بجسمها تعورها وفزت لما شافت احمد يصحيها ـ العنود .. العنود ..
ــ لبيه ..
ــ الساعه 6 حبيبي .. والممكيجه متفقة معاج على خمس ونص وناطره برا بالغصب اقنعتها ساره تنطر ..ودقت علي اجي اصحيج ..شلونج الحين ؟
العنود بخجل ــ الحمدالله ..
ـ قومي غسلي وجهج وبدخل الممكيجه بس خليني ابدل ملابسي واطلع ..
وقامت ودخلت الحمام وانصدمت من شكلها !!.. كان شعرها مبهدل والكحل والماسكرا ملطخ وجهها والروج ملطخ وجهها حست بفشيله ..
ــ الله يهديج ياساره ماصحيتيني بنفسج ؟؟.
طلعت شنطة عناية بالبشره من على جنب وبمناديل جونسون امسحت الميكب عن وجهه وغسلته بحليب منظف .. وغسلت شعرها بكونديشنر وشامبو مخفف بريحه الفواكه ... وطلعت كانت اللي تحط لها المكياج مطلعه ادواتها واللي بتسوي لها الشعر موجوده واحمد محد كالعاده .. راوتهم البدله الحمرا وخلتهم لمخيلتهم ..

الساعه سبع ونص دخلت ساره القسم بعد ماطقت الباب وشايله بيدها باقة ورد جوري احمر . ..
ساره ـ هذي من معجب ..
ابتسمت العنود وهي تسحب البطاقة ..
الى عروسي غودزيلاا ..
مبرووك ..
نسيت اقولج .. (( احبج. .) )
أحمد ..

ضحكت العنود منحرجه وهي تفكر(( مالومه .. مالومه .. انا من شفت عمري تخرعت .. )) ..
اسحبت ورده حمرا من الباقة وطلبت من لكوافيره تحطها لها في شعرها .. وسحبت وردة ثانية بغصن طويل وتمت ماسكتها بين يدينها ..
البست خلخال واساور هندية .. وطلع شكلها روعه .. وطلعت مع سارة ودخلت على زفة هندية للصالة العوده وين الناس كانت محتشره وتطالع لها باعجاب ..
بعدين تذكرت العنود انها ماكلت شي من الكرواسون الصبح ..حست بجوع فظيع ..وجوا بنات خوالها في قمة كشختهم ودعوها لانها بتسافر شهر العسل الصبح ..كانت المها لابسه وردي لون العنود المفضل وديمه كالعاده ازرق ..ونوف فستان بيج ناعم طالعه عليها جنان وخديجه متألقة بفستان خمري وطالعه مذهله ..مع الشعر المرفوع ..
المها ــ ماصدق انج يالعنفوصه تزوجتي قبلي.. توج ياهل بمريول المدرسه !!
ابتسمت العنود ـ اي والله ماحذبتي توني ياهل ..
ديمه ـ عاد ماوصيج هالله هالله بالصور الزينه والصوغه الزينه !!
المها ـ اهم شي الصوغه !!,
العنود ـ ابشروا من ذي العين قبل ذي العين ..وانت خديجه ؟
خديجه ــ الله يوفقج ياحياتي .. مابي الا سلامتج ..
العنود ـ ونوف .. مااقدر انسى جميلج وانج وقفتي معاي وقفة الام مع بنتها ..
ابتسمت نوف ـ فديتج يا حياتي ماسويت الا الواجب .. ابيج غانمه سالمه ..مابي غير هالابتسامه على ويهج وبس..
تدخلت ساره ـ يالله .عندي اوامر من الجهات العليا انج تطلعين الغرفه وتنامين ..
المها ـ ايه شعليه ..
انحرجت العنود وكملت ساره ـ لا وازيدج من الشعر بيت وصاني اقولج تمسحين الكحل من عيونج وتمشين الروج عن حلجج قبل لاتنامين ..مايبي كارثة العصر تنعاد !!..
انحرجت العنود والكل ذبحهم الفضول وهم يسألونها شقصده
قالت العنود بمستحى ــ ابد ..حماتي المصون ماصحتني بنفسها ودت زوجي العتيد يصحيني ...وطبعا مع مكياج الصبح الثقيل ..تخيلوا الخرايط اللي في وجههي..
انفجروا عليها من الضحك ..وكملت العنود ــ وهو ماقصر أول ماصحاني قال لي غسلي ويهج ..
اضحكت ساره منحرجه من اخوها ــ انزين الاوامر وامر الساعه عشر ونص قومي نامي لان طيارتكم عالسبع الصبح ..
سلمت عليهم وطلعت من الصالة منحرجه من احمد ..

 
 

 

عرض البوم صور retaj   رد مع اقتباس
قديم 07-07-10, 08:45 PM   المشاركة رقم: 18
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Aug 2007
العضوية: 36407
المشاركات: 56
الجنس أنثى
معدل التقييم: retaj عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 25

االدولة
البلدQatar
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
retaj غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : retaj المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الفصـل العاشـر





اول انزلوا من السيارة دخلت فاطمة وام عبدالرحيم البيت ..وتم صالح وبو عبدالرحيم في المجلس...صب صالح لبوه قلاص ماي وهو يعطيه الدوا ..

ــ يبه .. ابي افاتحك.. بموضوع ..
طالع بو عبدالرحيم ولده مستهم ــ عسى ماشر؟
جلس صالح عند ابوه ــ يبه بغيتك تخطب لي فاطمة ..
طالع له ابوه مستانس ــ ونعم الاختيار يبه .. على خير ان شاء الله ..عاد انا كنت احاتي قعدتها في بيتنا ..
استغرب صالح ــ ليش؟.
بو عبدالرحيم ــ يبه الناس ماترحم وخفت يتقولون عليها .. وهي مسكينه مالها حد .. وانزين انك تبيها >..وان شاء الله بفاتح امك واقول لها ..والله وكبرت ياولد وبنزوجك أخيـرا ..
ابتسم صالح ــ على خير يبه ...
قام من عند ابوه ودخل غرفته مستغرب تسارع الأحداث...ماشاف وجه فاطمة ولا مرة ..كلمها مرة او مرتين ..بس زواج ؟؟.. كان متردد...
فتح النت وقعد يحوس مالقى شي ..طالع ساعته ..الساعه 12 وباجر دوام ..فقد جاسم ..رغم اللي صار جاسم ماكلمه من يومين .. مسك تلفونه واتصل فيه ..لكن مارد عليه ..
صك جهازة..ومسك كتاب وتم يقلب فيه ..ماقدر يركز حذف الكتاب وحط اسه وغمض عيونه ..



عند العنود واحمد ..
العنود اول مارجعت مسحت الميكب وحطت راسها شوي ترتاح وماحست بعمرها الا نايمة ...
دخل احمد وهو يطالع الساعه ..واستغرب من هالعروس وضحك .. كانت نايمه بالساري الأحمر وشعرها على تسريحته الهنديه .ببطء سحب البنسات من شعرها عن لا تعورها ..وشال الورده وشمها تلقائيا ..تم يطالعها بعد ماانفتح شعرها على الوساده ... مسك يدها وشال الاكسسوارات والخواتم ..عن لاتجرح عمرها .وهو يفكر ((احس اني امها ههه قلبي يعورني عليها )) ...كان وده يصحيها علشان تلبس شي مريح بس ماهانت عليه مسح على راسها وحب راسها .. وغطاها زين وبعدين حط راسه على الكنبه .. ونام ..
**********
الساعه 5 الصبح فتح العنود عيونها بتثاقل ..وحاولت تستوعب وين هي ؟؟..بعدين تذكرت انها في غرفة احمد ..طالعت لقته نايم على الكنبة وشكله كسر خاطرها .. قامت وراحت الحمام وانصدمت لما شافت شعرها مبطل واكسسواراتها مب في يدينها ..حركته حركت فيها شي.. افتسلت لانها نامت وتركته ..خذت لها شور سريع .. وطلعت بالروب الأبيض وراحت لي عنده تصحيه ..
ــ احمد .. أحمد ..
فتح عيونه مستغرب ..ابتسمت له منحرجه ــ صباح الخير...
قام احمد مب مستوعب ..وبعدين تذكر ـ الساعه كم؟.
انصدمت العنود من ردة فعله ..قالت بخيبه ــ خمس ونص ..
احمد ــ انزين نص ساعه ونطلع المطار...اووه نسيت ..
طالعت له العنود ــ شنو ؟..
احمد ــ صباح النوور....
ابتسمت العنود بحيا وفي خاطرها ((زين تذكرت )) ..
قام احمد خذ شور سريع وبدل ملابسه لبس جينز وشيرت اسود وكانت العنود لابسه عبايتها ومتجهزة حاطه ميكب خفيف شدو مشمشي خفيف وروج وردي ...وطلع شكلها رهيب .. ماسكه ملفعها بيدها وهي ناطره احمد ..اللي قال بعد مارجع من برا ــ تأخرنا!
العنود ــ كل تأخيره فيها خيره ..
والبست ملفعها وردته على وجهها ..

وصلهم السواق وكانت الساعه سبع الا عشر..وبسرعه على الطيارة .. ومن حسن حظهم ان الوقت كان بدري والمطار فاضي تقريبا..مافي زحمة..
_____________________
الصبح كانت خديجه ناطره صالح وهي تطالع الساعه ..طلع راشد من البيت
ــ ماجا ؟
ــ لا ..
ــ اوصلج ؟
طالعت له خديجه ــ طريقك مب نفس طريقي ..بأخرك ..
ــ دقيتي على صالح ؟..
خديجه ـ مايرد ...
طلع راشد تلفونه واتصل ..
بعد ثواني ــ هاااا وعله ..
راشد ـ صباح الانوار...شنو الشيخ ماخذ اجازه .؟.
استغرب صالح ــشنوو..راشد والله مالي خلق لك ..
راشد ــ يعني مابتروح الدوام ؟
صالح ـ ليش كم الساعه ؟
راشد ــ سبع ونص! ..
نط صالح من مكانه ــ اف تأخرت .. خمس وامر ..
راشد ــ لا انا بجيبها لك ..
وصك بوجه راشد ..واستغرب ان ابوه ماصحاه لصلاه الفجر..بسرعه راح يتوضا يصلي ويلبس ويطل على ابوه ..

راشد التفت لخديجه ـ باخذج بوصل نوف شغلها والمها بيت جدي..جهزي كرك لصالح ..
خديجه ــ اوكي..
دخلت خديجه الصاله كانت المها معصبة ــ لازم يعني اروح بيت جدي؟
ابتسمت خديجه وهي تحط كرك من الدله في قلاص يحفظ الحرارة
ــ متى نمتي امس علشان تقومين بهالعصبية ؟
المها ــ نمت الساعه 5 ..كنت اطالع فيلم غانغستر...ياربي جسمي مكسر..يالله يانوف..
انزلت نوف ــ انا متاخره بس انتي ليش مستعجله؟
المها ــ ابا اوصل بيت جدي واناام واخاف النوده تطير من عيوني..
ضحكت خديجه ــ والعنا ...يلا ,, سرينا..
واركبت نوف جدام ــ تأخرت من قلب !!..
راشد ــ لا ان شاء الله ..,,\
كانت خديجه شايله بيدها منديل فيه قطعه كرواسان واول ماوصلت لقت صالح راكب السيارة ووجه متورم ..
اركبت جدام وعطته الكرك والكرواسون ..ابتسم وباس خدها
ــ فديتها اللي تفكر بعمها ..
ــ مالنا غيرك طال عمرك ..
ــ افا وباقي الشباب .؟؟..
ــ واقفين طابور بس انت الاول !!..
ضحك وحرك السيارة وطيراان ...
نزلت المها لقت جدها بالميلس يطالع اخبار سلمت عليه ودخلت داخل لغرفة الضيوف وحذفت عمرها عالسرير ونامت..
رفعت راسها بعصبية بعد ماازعجها صوت التلفون ..
ــ ألو ,..
ــ المها وينج ؟..
استغربت المها ــ انا في بيت جدي....ليه ؟
نوف ـ بيت جدي؟؟..انا هنا في بيت جدي وجدتي قالت انها ماشافتج اليوم !!..وراشد استخف يقول انه منزلج!!..
طالعت مها الساعه كانت 2ونص ــ اف كل هذ نوم ! انا الحين اطلع !..
طلعت للصالة وطالعت لها جدتها وانصدمت ــ يامسوده الويه !! من الصبح وانا مستهمه عليج !!..
المها ــ صباح الخير جده ..
وحبت راس جدتها اللي ضربتها على راسها ــ موتيني من الخوف يالحيوانه!!.
نوف مبتسمه ـ والله قلبي طاح في ركبي ..يامال الوجع كل هذا نوم؟؟
المها ــ تراني مستغربه مثلكم ..مب عادتي .. بس الظاهر طلع تعب الايام اللي طافت ..
كانت المها نايمه بعبايتها وشعرها حووسه .. دخل اشد على طول من شعرها
ــ آآآآآآآآآآآآي,,
ــ وين كنتي؟..
انصدمت المها فمدت نوف يدها وفجت بينهم وقالت بعتب ــ شقاعد تقول ؟..طلعت نايمه ماتشوف وجهها منفخ تقول ..والله مشبهه عليج بس مب لاقطه التشبيه !!..
فهم راشد غلطته وقال يرقع ــ دش مب نوف ..
لكن المها انفضت يدها من يد نوف بعصبية ودخلت الغرفه اللي كانت فيها ..
راشد ــ وين رايحه؟
المها بعبره ــ بنثبر في بيت جدي ..ولا لي طلعه منه !..
وصكت الباب بقوة .. وانهارت تبجي .. شلون شك فيها راشد ؟؟..
اما راشد من ناحيته متلوم .. كان مفروض يسأل أول قبل لا يتهمها..طالعت له نوف ــ خلها على راحتها ..خل نرد البيت ..
ومسكته من يده لكنه وقف ..ــ لحظة ..
وراح للغرفه وطق الباب ودخل الغرفه بدون ماينطر رد .. عوره قلبه وهو يشوفها تمسح دموعها .. جلس جنبها ــ أنا آسف ..
سكتت المها .. ماقدرت ترد ..ماقعد يبرر ولا يعطي حجج اعترف اعتراف صريح عبر اعتذاره انه مغلط ..قالت بهمس.. ..
ــ مب اشكال..
طالعها اخوها متلوم في عمره ـــ يعني مب شايله علي ؟؟..
قالت تكابر وماتبي تطالعه ــ بس محتاجه وقت لين يصفى قلبي ...
حب راسها وقام وقبل لايطلع قالت المها ــ برجع معاك...
قال بلهجه هاديه ــ لا ...انا بكره بجيبج وكل يوم متعنية تمي هنا لين الخميس اجي واخذكـ..
طالعت له المها بدهشه ــ لا مابي اتم ... ابرجع البيت ..
راشد ــ الله يعينني عالعنا يعني مستانسه كل يوم تقعديين من النوم الصبح وترجعين تنامين هنا؟
المها ــ لا طبعا بس مابستانس اذا تميت هنا بدون شغل ..على الاقل في البيت اجابلكم ..هنا جدتي تنام من وهل وجدي مايدخل البيت كله في الميلس مع ربعه ..حتى صالح مايدش البيت لان فاطمه هنا..
راشد ــ تدرين نسيت انها هنا؟؟.. انزين تعالي يله..
الحقته المها وطلعوا واستغربت نوف مسرع مارضت المها ..مب عادتها .

دخل بو عبدالرحيم الصالة بعد ماتنحنح .. نادته ام عبدالرحيم
ــ ادخل محد غريب..
دخل كانت ام عبدالرحيم جالسه بروحها .
ــ شلونج ياالغالية؟؟
اضحك ام عبدالرحيم ــ طيبه ومن صوبك؟
رد ــ طيب الحمدالله ..
سألته مستغبيه وهي تصب له بياله شاي ــ اليوم رايق وشكلك مستانس ..شوراك ؟؟
ضحك ــ دوومج كاشفتني يا ام عبدالرحيم .. اي والله مستانس..
ام عبدالرحيم ــ فرحني معاك يا جسوم ..
طالع لها مبتسم ــ الله ..من زمان ماسمعت اسمي على لسانج يا ام عبدالرحيم..
استحت ام عبدالرحيم ــ يارجال كبرنا على هالسوالف....
قال لها ــ صالح فاتحني انه يبي يخطب فاطمة بنت خالج ..
تغيرت ملامحها فجأة ــ صالح ؟..
نزل عبدالرحيم راسه ــ ادري فيج ماتحبينه ....
انصدمت ام عبدالرحيم ــ لا تقول هالكلام ..باالعكس الولد حسبة ولدي...
عبدالرحيم ــ المهم ..خبري البنت وخذي ايها و ياليت تقنعينها .صالح ولدج وانت خابرته زين ..رجال ماعليه كلام ..
ام عبدالرحيم ــ والنعم والله .. بشوف رايي البنية ..وخير ان شاء الله .. وان وافقت شرايك نعطيهم الطابق اللي فوق ؟؟.
بو عبدالرحيم ــ خوش راي ..عطيني من هالشاي الطيب .. من زمان ماقعدت هالقعده الزينه ..
استحت ام عبدالرحيم و صبت لزوجها الشاي ..
_____

في غرفته جالس بحيره .. طالع التلفون والمس كول من صالح ..تلوم انه مارد عليه .. استجمع شجاعته وقام وراح الميلس ..
دخل ــ السلام عليكم ..
ردوا عليه الجماعه ــ وعليكم السلام والرحمه ..
كان ابوه قاعد متوسط عمامه وجده ويسولفون .. قرب لجده وقعد عنده ..
ــ يابو خليفه بغيتك فموضوع ..
انتبه له جده وحس ان وراه موضوع ــ شموضوعه؟؟..
كان جاسم يبي يفاتح ابوه ..لكن كان يعف ان ابوه متشدد ..وما يغير كلمته ..وخاف يقول لابوه ابوه يرفض ويعند معاه .. فقرر يفاتح جده ..
قال ــ جدي .. تخبر صالح رفيجي؟..
بو خليفه ــ ايه اخبره خوش رجال ..
جاسم ــ ياجدي بغيت أخطب بنت اخوه ..
طالع له جده منصدم ..سكت شوي بعدين قال ـ بنت عبدالرحيم؟
همس جاسم ــ لا .. بنت يوسف الله يرحمه ..
سكت جده شوي بعدين قال ــ بنات العايله ماشاء الله ياجاسم وايد .. ماتخذ لك بنت عم احسن ؟؟..
سكت جاسم وهو متوقع رده فعل جده ..قال بتردد ــ يا جدي .. عيال عمي فيهم الخير .. لكن انا خاطري بهالبنت ..
بو خليفه ــ بس بيننا يا وليدي وايد مشاكل .. بين قبيلتنا وقبيلتهم !..
سكت جاسم ماعرف شيرد .. بس حس باحباط ..
حس جده فيه فقال ــ ابشر بعزك .. لاتحاتي .. بروح لجدهم وافتح الموضوع معاه ..ونخلي هالنسب صلح بيننا وبينهم ..
استانس جاسم وحب راس جده اللي انصدم من رده فعل جاسم ..وتموا عمامه يطالعونه مستغربين بمن فيهم ابوه ..
همس بو خليفه ــ شكلك عاشق يا جاسم !!..
استحى جاسم ونزل راسه وضحك جده بصوت عالي...والكل سكت يطالعهم ..بعدين سأل خليفه ــ شوراكم ؟؟
قال بو خليفه ــ الخير ان شاء الله .. الخير..
وطالع جاسم الي استحى وقام من مكانه ـــ عن اذنكم ....
طلع عنده أمــل... استانس ... وركب سيارته وراح القهوة ..
في جزيرة مايكونوس...في فندق بيتنوس ييتش كانت العنود تطالع من الدريشه مذهوله بالمنظر..كانت الغرفه مطلة على البحر.طالعت احمد وابتسمت وقالت في خاطرها (( نايم!!..حسافه ...))
في الطياه نامت هي وهو تم صاحي يدقق في ملفات جايبها معاه ..والحين هو نايم ...رجعت تطالع المنظر الرهيب ..
______
كانت خديجه تطالع الفلم ويس حانه ماانتبهت للمها اللي جلست جنبها وقعدت تكلمها ــ قدمتي طلب اجازة؟؟بس توك متوظفه مايمديك تقطين ويهج وتقولين ابي اجازة ,,,خديجه؟؟..
طالعت لاختها كانت سرحانه ...سكتت وتمت تطالع الفلم بدون ماتعلن عن وجودها .. خديجه كانت تفكر باللي صار العصر..كانت تنتظر صالح عند سياته لما قرب مبارك ..
ــ شلونج ؟؟.
التفت له وهي ترتعش من داخل ــ الحمدالله ..وانت؟...
استغربت جرأتها انها سألته .. قال ــ مشتاق ..
انصدمت وتمت تطالعه بصدمه ..ماتوقعت رده يكون جي ..تتذكر عيونه ونظرته ..كان يقصدها ..شغير؟؟... قالت له بدون وعي ــ متى حبينا عشان نشتاق!!..
طالع لها منصدم نزل راسه شوي بعدي رفعه في كبرياء ــ حبينا ..وهذا هو المهم ..
لفت ويهها عنه وهي كانت في صراع داخلي...حبينا؟؟...يعني يحب ؟؟..يحبها؟؟لا مستحيل!!..
ــ خديجه ..
لفت له ــ لبيه ..
ابتسم ــ لبيتي في منى .. ليش واقفه هنا ؟؟..وين صالح؟.
ــ بيجي بعد عشر دقايق ..لازم يسلم تقرير...
ــ وبتنطين هنا كل هالوقت؟؟..
كان الجو حار والمظلة ما خففت عليها ..قالت مستسلمة ـ شسوي.. مضطره ..
تم واقف قربها .. لين جا صالح اللي استغب وقفته ــ هلا مبارك .. شتسوي هنا؟؟..
مبارك ــ سيارتي في الكراج .. وابي اروح معاك .. الا اذا مالي مكان ؟..
ابتسم صالح ــ حياك .. اركب ..
طول الطيق كانوا ساكتين .. محد تكلم ..صمت غريب..صالح سرحان ..ومباك يطالع من الديشه ..وخديجه جالسه وى سيت صالح تطالع من المنظرة..
ــ أغير القنااااه؟؟؟؟..
انتبهت لصراخ المها وفزت ـ وويعه !!...
ضحكت المها ــ اللي ماخذ عقلج .. كنت اسألج ..أغير القناة لان الفيلم بااايخ ..
خديجه ـ اصلن بقوم واترك لج التلفزيون بكبره !!..
وقامت خديجه عنها وراحت و المها تطالع مستغربه وقعدت تقلب القنوات ومالقت شي يسوى .ارفعت التفلون اتصلت بنورة لقتها مشغول .. اتصلت بديمه
ــ الو . .
ــ هلا والله ببنت العم ..
ــ هلا ديوم .. شحالج ؟
ــ طيبه وانتي شلونج؟
ــ زان لونج طيبه عساج طيبه ..
ـــ شقاعده تسوين .؟
ــ ملانه وانتي.؟.
ــ ازط بيتزا !!..
اشهقت المها ــ شالخيانه عاد لو قلتي وجبه عذرتج بس بيتزا ؟؟.. ومن يزط معاج ؟ .
ديمه ــ محد!!.. العلبه مليانه وصراحه .. شكلي بعطيها الخدامات .. شخبارج ؟
المها ــ مافي جديد .. الصبح يحذفوني بيت جدي ويروحون .. ويرجعون ياخذوني ..
ديمه ــ ليش؟..
ــ مايرضون اتم بروحي .. متى تبدا الجامعه بس!!.. وانتي؟؟..
ديمه ــ ابد قاعده عالنت افرفر مب لاقيه شي .. وكله اكل تيك اوي ..حمد فلس من واي .. ومبارك مايحب التي كاوي يقول ياخذني للمطاعم بس انا ماابي.
ــ ليش؟
ديمه ــ المطاعم اكلها يبي له اتيكيت وخبرج خويتج ماعندها ماعند جدتي!!..
تمت المها تضحك ــ الله يغربلج ..
ديمه ــ بووووث آميــن ..
ــ مالت على هالويهه بس..
دخل راشد ولقاها عالتلفون ـ مهوي ابي الاب توب قومي جيبيه ..
.طالعت له المها بخبث ــ هاك .. كلم لين اجي ..
واستغرب راشد وديمه على الطرف الثاني غصت بالاكل من نذاله المها !!..
ــ الو ؟.
ــ.....................
((ديمه ماكانت ساكته مستحى بس كانت تبي تخلص لقمتها عن لايسمعها راشد تجتر!!...))
ــ ألو ؟؟..
ــ هلا...
بدا قلب اشد ينبض بشكل غريب ــ احلى هلا سمعتها في حياتي ..
استحت ديمه وفي خاطرها ـ((( اي طبعا بطعم البيتزا والاويغانوا اكيد حلوة ))
حس راشد انها مستحيه ــ ديمه ؟ .
ــ نعم ..
ــ شخبارج ؟
ــ الحمدالله مانشكي باس..,
نزلت الما وسمعته يسأل ــ والوالد والوالده؟؟
قالت ــ امحق .. افف .. انزلت وعطته الاب وقال راشد ــ انزين بتركج .. هذا المها..
ديمه ــ في حفظ الرحمن ..
راشد طالع المها دقيقة متردد بعدين قال ــ من قلبج ؟؟...
المها فتحت حلجها على كبر!!وديمه حست عمرها بتختنق بالكلام !!...
ــ ايه..
راشد وهو يطالع المها بخبث ــ يسلم لي قلببببج ..
اسحبت المها التلفون وسمعت ديمه ــ الله يسلمك..
وتم تطالعه منصدمه وهو وجهه ...
ــ الو ..
ديمه ــ هلا..
طلع راشد من الصالة وقالت ديمه ــ والله مب هينه ديموه !!..
ديمه ــ ليش شسويت اخوج اللي قال الكلام .انا بس عطيته على جوه هههه..
المها ــ صج انج ماتستحين .. اونه على جوه ..
ديمه ـ ولد عمي ويسألني شخباري.. اللي يسمعج يقول اسكت غازلته!!..انزين تعالي متى تجي عمتي طيبه ؟؟
المها ــ ايه غيري الموضوع ..وشلج بعمتج؟؟..
ديمه ــ مادي كلمت العنود الصبح وسألتني .. الظاهر تبي تلتقي امها في اروبا ..
المها ــ ماعندي خبر بس عمتي متعوده على روحه اوربا كل صيف ..
ديمه ــ وانا وانتي بنوح جده !!..
المها ــ المهم الرفقة مب مهم المكان واضمن لج بنستانس من قلب!!..
ديمه ــ اي والله معاكم انسى الدنيا ..
المها ـ لاتذوبين بس راشد مابيسافر!!..
ديمه ــ ادري.. انا اتكلم عنكم والله ان افكارج تخرع ..
المها ــ بعد اللي شفته من قلوب من قبل شوي .. لا افكاري في محلها !!,,
ديمه ــ جب بس.. ابي اشوفكم .. ماتجون؟
ــ لا .. تعالي انتي.؟
ــ لا مااقدر..شرايج المسا نلتقي في بيت جدي.؟..
المها ــ تعالي بكره الصبح الزقي بمبارك ..
ديمه ــ مباك دوامه سبع ..
المها ـ من قال؟؟دوامهم الساعه ثمان !..
ديمه ـ لا مستحيل دوامهم سبع !!..
المها ــ هو مب مع خديجه وصالح ؟.. خديجه دوامها ثمان!...
ــ يعني معقوله يقص علي طول الفتره اللي طافت ؟؟
ــ معقوله هههههههه..
ــ انا اراويه .. لوع جبدي من كث ماذلني اخرتيني واخرتيني...انا بردها له بس خل اداوم فالجامعه !!..
المها ــ هههههههه .. ان شاء الله .. تعالي مب لازم تحضرين اللقاء علشان تاخذين رقم قيدج؟؟
ديمه ــ بتروح هيا .. تعرفين هي تشبهني وبخلي عندها بطاقتي الشخصية ..
المها ـ هي ماجات صح ؟ .
ــ لا بيجون اخر شهر 8 ..
ــ انزين .. بتركج الحين وبكره تعالي مع مبارك بيت جدي..
ــ اوكيك .. سي يا ..
ـ مع السلامة ..
صكت المها وقامت راحت لغرفتها وهي تطالع الساعه . . كانت 11 وشي...مرت غرفة نوف لكنها كانت نايمة ..مرت غرفة خديجه ولقتها سرحانه على حالها .. وطلعت ودخلت غرفتها نايمه لين الساعه 2 الظهر شلون بيجيها نووم ؟؟ .. مسكت جوالها واتصلت بنورة ..نفس الشي البنت حطتها على الانتظار صكرت..شسالفتها ؟؟.. من متى تلفونها ينشغل هالوقت كلها ؟؟
___
في بيت ابو عبدالرحيم .. فاطمة كعادتها معتزلة وجالسه بغرفتها وتتصفح كتاب أسعد امرأة في العالم لعائض القرني .. تنسى الناس ويمر الوقت وهي تقرأ .. طق الباب ..فاعتدلت في جلستها ..
ادخلت ام عبدالرحيم الغرفة وجلست على السرير..
ــ شلونج يافاطمه؟؟
ــ الحمدالله شخباج انتي ياام عبدالرحيم ؟؟
ــ الحمدالله .. ليش كله منعزله بهالغرفه؟؟؟زعلانه من احد ؟؟
ــ يا بنت العمة والله انا جي طبعي ..احب أقرأ في هالكتب وانسى الوقت ..
ابتسمت ام عبدالرحيم ــ شوفي يا فاطمه .. ابو عيالي توه مكلمني عنج..
ــ عني؟؟..
انصدمت فاطمه وتم قلبها يدق بقوة خافت يكون يبي يتزوجها !!!..
ــ ايه ..
قالت فاطمه بتردد ــ خير ان شاء الله ..
ــ خير يابنت خالي..بس كان يخطبج ..
طاح قلب فاطمه في كبها واجحظت عيونها من الصدمه لكن ام عبدالرحيم كملت ــ حق ولده صالح ..
مااستوعبت فاطمه ـ صالح ؟ . .
ــ ايه .. شوفي صالح جال والنعم فيه .صج اصغر عنج بس .. اخلاقه ودينه تمام التمام .. فكري..وعطيني رايج ..
وقامت ام عبدالرحيم وطلعت برا الغرفه .. وتمت فاطمة مصدومه .. صالح ؟؟ بس صالح اصغر منها !!...
تمت تفكر وهي تطالع الكتاب ..هي شافته .. شكله حلو ومزيون والاخلاق الكل يمدح .. لكن سالفه العمر هي اللي تخوفها ...لازم تفكر ...
_______________

طالع قبرها وحس بعمره اتعس انسان على وجه الارض..ماتوقعها تموت بهالسرعه ..توقع يتم معاها شهوور..لكن .. بهالوقت السريع ؟؟. .بسهي ارتاحت من الالم .. ودعها وقام كب التاكسي اللي يخذاه للمطار..
في الطريق .. كان يحس بثقل بشع في نفسه .. مايبي يترك البلد ..حس ان جزء منه مدفون هنا .. قلبه !!...المهم انه اسعدها ..
بيرجع البلاد ..بيرجع بدونها !!... شلون ؟؟ ..
ــ بشتاقلج ..بشتاقلج ..انتي مامتي ..انتي حية في قلبي ...
وتم يطالع الطريق والسائق الهندي مستغرب منه .لانه يكلم عمره !..

****************

فتح عيونه تعباان .. طالع الساعه .. كانت 9 ..استغرب كل هذا نوم ؟؟ .. رفع راسه غصب كانت العنود واقفه تطالع المنظر من الشباك وهي سرحانه
كان شكلها رهيب لابسه فستان ناعم جابنيز لونه سماوي بحزام سلفر فيه احجار كريمه وسادله شعرها على جتوفها وسرحانه بالمنظر...
قام وقرب منها ــ صباح الخير...
طالعت له واشعه الشمس منعكسه على وجهها ردت مبتسمه ــ صباح الخير..
قرب منها وطالع المنظر ...ــ كم صار لي نايم :؟؟
ــ من امس .
قرب منها ــ افف....وماصحيتيني ليش؟؟
استحت من قربه وبدى قلبها يدق ــ شكلك كنت تعبان .ماهان علي اصحيك...
ابتسم ــ شكل شهر عسلنا هذا كله نوووم... انتي تنامين فالليل وانا في النهار....!
انحرجت العنود .. واهربت وهي تقرب منه صينية الريوق ــ يلا..غسل ويهك وصلي علشان تفطر..
طالع لها بحب ـ تآآآآمررين ..
ــ مايامر عليك عدو...
بعد ما خلص صلاة قال لها ــ جينا لهالجزيرة بنقضي فيها اول اسبوع لانها هاديه ..نتعرف على بعض اكثر .. وبعدين بنروح اثينا ونتعرف على المعالم السياحية والتسوق والتمشي .. شرايج ؟؟..
ــ حلو ...
ــ يلا تريقي علشان نطلع ..
ــ وين بنروح ؟؟..
ــ نتمشى .المنطقه رهيبه للمشي..شرايج؟؟
ــ اوكي...
اغيت العنود ملاسها البست تنورة سوده بطبقات و قميص ابيض والبست تحت شيرت علشان مايشف..والبست شيلتها وطلع شكلها مرتب ..البست نظارة شمسية ماركتها دولتشي اند غابانا .. وصندل ابيض ناعم ..
ــ جاهزه ؟؟..
ــ يب..
ــ يلا ..
مسك يده ولااراديا اسحبتها ..طالع لها مستغرب..استحت ومدت يدها ومسكت يده ...ابتسم وطلعوا مع بعض

 
 

 

عرض البوم صور retaj   رد مع اقتباس
قديم 08-07-10, 02:59 PM   المشاركة رقم: 19
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Apr 2010
العضوية: 161156
المشاركات: 7
الجنس أنثى
معدل التقييم: وريـــف عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدQatar
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
وريـــف غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : retaj المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

موفق بإذن الله ... لك مني أجمل تحية .

 
 

 

عرض البوم صور وريـــف   رد مع اقتباس
قديم 09-07-10, 12:44 AM   المشاركة رقم: 20
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Apr 2010
العضوية: 161156
المشاركات: 7
الجنس أنثى
معدل التقييم: وريـــف عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدQatar
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
وريـــف غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : retaj المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

حبوبه وين البارت

 
 

 

عرض البوم صور وريـــف   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة غجريه, ليلاس, القسم العام للقصص و الروايات, روايات و قصص, روايه خليجيه, روايه على رمال سيلين كاملة, روايه قطريه مميزة, سيلين, على رمال, غجريه, قصه مكتملة
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 03:23 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية