لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 14-06-10, 07:28 PM   المشاركة رقم: 6
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: May 2010
العضوية: 164090
المشاركات: 217
الجنس أنثى
معدل التقييم: سنديان عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
سنديان غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : سنديان المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

>>>>>الجزء الثاني عشر<<<<<




في مجمع الراشد...

مشاعل تعبت وهي شايله الاكياس الكثير طلعت جوالها عشان تدق على شاهين يجيها...

شاهين:هلا انسه مشاعل
مشاعل:شاهين تعال مجمع الراشد جيب معاك سوزي
شاهين:انشاء لله
مشاعل:بسرعه اوكي

سكرت مشاعل من شاهين والتفتت على سلمان الي كان يكلمها اول ما سكرت...

سلمان:ماله داعي الخدامه انا اشيلهم عنك
مشاعل(يا شين التلزق حتى ما في ذوق):ههههه لا ما ابي اتعبك معاي
سلمان(ببتسامه عريضه لما سمع ضحكتها الحلوه):تعبك راحه ولو
مشاعل:بس تراهم ثقال؟
سلمان:افاا عليك الي قدامك رجال
مشاعل(لا رجال حسبالي حرمه مالت عليك):اوكي براحتك,تفضل

شال سلمان الاكياس وكانت من جد ثقيله استغرب شلون قدرة تشيلهم الا شلون قدرة تشتري كل هذا..

سلمان:ما تشرفنا من القمر الي معاي؟
مشاعل:قلتها قمرهههههههه
سلمان:هههههه حلوه
مشاعل:تسلم,اسمي مها
سلمان:تشرفنا,معاك سلمان وهذا صديقي صالح
مشاعل:اهلين
سلمان:شرايك نعزمك على اي كافيه
مشاعل(مع اني شبعت من الشرب بس يله بدال المشي):اوكي

دخلوا اقرب كافيه كان بطريقهم ,اول ما جلسوا افتحت مشاعل اللثمه والغطا سلمان وصالح طالعوا بعضهم مستغربين من حركتها وافتحوا فمهم لما افتحت شعرها وحركته باصبعها ,مشاعل شافت اشكالهم وهم يطالعونها مستغربين واكتمت الضحكه لان اشكالهم كانت تضحك...

مشاعل(وهي تكتم الضحكه):ليش تطالعوني كذا؟,عادي اصلا انا مو متعوده اتغطا
سلمان:ممكن اسالك سؤال؟
مشاعل:تفضل
سلمان:انت سعوديه اصل؟
مشاعل(تعودة على هالسؤال لان شكلها مرره اجنبي ولا يدل انها سعوديه):ههههه ايوه dadسعودي بسmomامريكيه
سلمان:عشان كذا شكلك اجنبي مره

مشاعل توها بتتكلم الا يدق جوالها وكان شاهين...

مشاعل:الو
شاهين:انسه مشاعل انا موجود بره
مشاعل:وسوزي وينها؟
شاهين:معاي وين ارسلها لك؟
مشاعل(بكل دلع):سلمان,شنو اسم هذا الكافيه؟
سلمان(انهبل يوم قالت اسمه بصوتها الهادئ والي كله دلع مثل الاطفال):ها..شقلتي؟
مشاعل:هههه سالتك شنو اسم الكافيه؟
سلمان:ايوه كافيه صحارى
مشاعل:شاهين خليها تجي الدور الثاني كافيه صحارى

سكرت مشاعل الخط وجلست تسولف مع سلمان وصالح لين جت سوزي خذت الاغراض وطلعت من الكافيه طبعا بعد ما تبادلوا الارقام...



*****************

رحاب كانت بتطلع من الغرفه لما لاحظت ان الغرفه الي دخلتها ما شافت شكلها ولا تعرف غرفة مين التفتت ورها ولما شافت ناصر قاعد على الكرسي تجمد الدم بعروقها وحست قلبها يدق بسرعه رهيبه وكان بيطلع بره جسمها...

رحاب(بارتباك واضح):انت شنو تسوي هنا؟
ناصر(بكل هدوء وبروود):ولله غرفتي ولا الواحد ما يقعد بغرفته انتي الي داخله بدون لا احم ولا دستور
رحاب(قعدت تطالع الغرفه وانتبهت بعد 5 دقائق انها غرفة ولد من الاثاث والالوان,بصوت عالي وهي تتكلم بسرعه):وليه ما تقول ياحظي شايفني داخله وانت قاعد تطالع فيني
ناصر(مات ضحك على طريقة كلامها):هههههههههههههههه ولله ما فهمت ولا كلمه انتي شنو قاعده تقولين؟
رحاب(معصبه):ليه الضحك انكت انا ولا انكت؟
ناصر:ههههههه راح اختار الاجابه الاولى تنكتين هههههههههههههه
رحاب(هنا عصبت من جد مشت لعنده ووقفت على راسه وهي حاطه يدها على خصرها وتهز رجولها بعصبيه):لما اتكلم معاك لا تضحك
ناصر(استغرب جرئتها بالعاده تستحي وما ترد بس الوضع كان عاجبه):ايوه شنو بتسوين؟
رحاب:نويصر لا تتحداني
ناصر(يا حلو اسمي منك وتدلعيني بعد):شنو نويصر اصغر عيالك انا؟
رحاب:اصغر عيالي انا اجيبك انت ياالبغل
ناصر(كل شي منك حلو حتى السب):انا بغل يا الدوبه
رحاب:انا مو دبه زوجتك الدبه انا الحين نحفت وصار جسمي حلو

ناصر قعد يتامل شكلها كانت قاصه شعرها الفروله ومغيرتها القصه كثيير وعيونها الي كان لونها اسود مثل شعرها وفمها المليان المتناسق مع خشمها الطويل وخدودها الحمرا من الصراخ والتعصيب...

رحاب حست ان ناصر وحست بالاحراج من نظراته وكانه يتاملها وخصوصا وهي لابسه البيجامه الي لين نص الساق البيضاء وعليها ميكي ماوس من النص كبير...

رحاب:ابي اعرف انت سمعت كلمه وحده من الي الكلام الي قلته مساع
ناصر(ابتسم ابتسامه خلت قلب رحاب يدق بقوه):هههه بصراحه لا
رحاب:الشرهه على انا الي قاعده اكلمك

وتوها بتفتح الباب وتطلع بره الا ناصر يناديها...

ناصر(مشى عندها قبل لاتطلع ومسك ايدها):رحاب انا...
رحاب:انت شنو؟

ناصر كان بيتكلم بس لما طالع بعيونها حس انه راح عالم ثاني سرح فيها وسكت...
رحاب حست اول مره تطالع بعيون ناصر بدقه حست انه يبي يقول لها شي بس متردد ومتخربط مثلها حست الجو متوتر فحبت تكسر الصمت...

رحاب(وهي تسحب يدها من ناصر):عن اذنك

طلعت من الغرفه باسرع ما عندها ودخلت غرفة شوق ناصر وقف مكانه يستوعب الي صار له مساع اول مره يحس بهالشعور لما يكون معاها خطر كل شي على باله الا الحب تذكر المشورا الي كان بيروح له سحب الجوال ومفتاح السياره وطلع...




******************


مشاعل شافت الساعه1ونص ما يمدها توصل المدرسه قبل نهاية الدوام قررت تروح البيت ,دخلت البيت ولفت ابوها مع جدتها قاعدين بالصاله استغربت جدتها ليه جايه لانها ما تجيهم الا قليل مره...

مشاعل:هااي
ابومشاعل:هلا حبيبتي
جدتها:الناس تقول السلام عليكم مو هاي كننا كفار
مشاعل طالعتها من فوق لتحت وجلست على الكرسي ساكته...
جدتها:ليه تطالعيني كذا ليكون مو عاجبتك؟
مشاعل:بليز توني راجعه من المدرسه وراسي يعورني
جدتها:ليه شوفتي تعور راسك؟
مشاعل:انتي الي قلتيها بنفسك
جدتها(وهي تطالع ابوها معصبه):خالد شوفت بنتك شنو تقول؟
ابومشاعل:مشاعل حبيبتي عيب احترمي جدتك
مشاعل:dadخليها تحترمني قبل بعدين انا احترمها
جدنها:لا هذي ما ينفع معها الكلام
مشاعل:يعني شنو بتسوين بتضربيني مثلا؟
جدتها:اي عشان اربيك
مشاعل:انا متربيه من قبل لا اشوفك
جدتها(معصبه):خالد سكت بنتك ولا انا الي بقوم اسكتها الحين
ابومشاعل(بكل صرامه وجديه):مشاعل اعتذري من جدتك
مشاعل:what sory dadانا ما غلطت بشي عشان اعتذر مو كفايه قاعده معاها
جدتها:ومن غاصبك روحي لغرفتك
مشاعل:وهذا الي بسويه

قامت من مكانها وطلعت على فوق بسرعه وبكل عصبيه...

جدتها:انا ما ادرى شلي مصبرك عليها؟
ابومشاعل:يمه هذي بنتي مهما كان
جدتها:بنتك وش دراك انها بنتك؟
ابومشاعل:يمه وش هالكلام انا متاكد ان مشاعل بنتي,مستحيل اتصور...
جدتها:شنو مستحيل تتصور هو زوجتك خلت فيها مستحيل كل شي سوته هالكافره الفاجره
ابومشاعل:ميشال ما لها علاقه بالموضوع مشاعل بنتي وانا المسؤول عنها
جدتها:الله يخلف عليكم من عيال واحد تزوج وحده اجنبيه كافره حتى ما رضت تسلم يوم خذتها والثاني ما يدري عن امه ولا له علاقه باهله والثالث هو الي فاقع مرارتي وسوى لنا مصيبه ما لها اول من اخر

ابومشاعل تذكر اخوه الصغير طول عمره كان متهور وما يهمه احد سافر معه امريكا لما تزوج ميشال وعاش بنفس الحي هناك وهنا كانت المصيبه....

جدتها:خالد..خالد..انت معي؟
ابومشاعل:خير يمه بغيتي شي؟
جدتها:ودني البيت تعبت بروح انام
ابومشاعل:انشاء لله يلا تعالي

طلعوا من البيت وتركوا وراهم مشاعل الي ببالها اساله كثيره ما لها جواب شدخل عمها بالسالفه عمها الي ما كانت تشوفه كثير مع انه ساكن بنفس الحي بس كان له حياته الخاصه وجدتها ليش تكره امها كذا معقوله لانها كافره بس لا اكيد في شي ثاني وشي كبير بعد...


******************


رجعت هديل البيت وهي تحس بتعب الدنيا كله فوق راسها طلعت بالاصنصير لغرفتها واول ما دخلت رمت الاغراض على الارض ورمت نفسها على السرير من دون ما تبدل ملابسها غمضت عيونها ونااامت على طوول...


******************


نجلاء واقفه تدور بالغرفه الساعه2ونص وللحين عهود ما جت تدق على جوالها مقفل والبيت ماحد يرد عليه مافيه الا مشاعل هي كانت معها مسكت الجوال ودقت على مشاعل ويدها ترجف وقلبها يدق بقوه من الخوف والارتباك....

مشاعل( استغربت نجلاء داقه بس بعدين قالت يمكن درت عن السالفه خليني اتشمت): الو
نجلاء(بخوف وارتباك):مشاعل عهود معاك؟
مشاعل:ليه انتي ما تدريتي شنو صار؟
نجلاء:ليش شصاير؟
مشاعل:عهود مسكتها الهيئه
نجلاء(مومصدقه الي تسمعه):نعم انتي كنتي معها شلون مسكتها الهيئه؟
مشاعل:ليه انا مشبوه مثلها
نجلاء(بعصبيه وصراخ):مشاعل احترمي شلون الهيئه تجي كذا فجاءه اكيد احد معلم عليها؟
مشاعل:ليش مو يمكن مراقبينها وصادوها متلبسه موو عهود كانت....ولا اسكت احسن ما ابي احط شي بذمتي
نجلاء(تهزراسها من الكلام الي تسمعه):انتي مجنونه انا سمعتك وانتي تكلمينها وتقولين...
مشاعل(تقاطعها):لا تخافين بكره بالمدرسه بتسمعين كلام وااجد عنها وانتي اختاري الي تبين
نجلاء:والله يا مشاعل...
مشاعل(تقاطعها):لا تهددين الهيئه مسكت عهود وانتي ورها انشاء لله بنات وقحات

سكرت مشاعل الخط وقفلت جوالها ودخلت تاخذ شور تروق اعصابها....



********************



شوق حست انها مخنوقه من حركات فهد ما تتخيل تكون زوجته تخسي يافهد وعمري ما اكون لك نقزت من مكانها على دخلت رحاب المفاجاءه...

شوق:بسم لله الرحمن الرحيم
رحاب:شايفيه جني قدامك؟
شوق:شفيك داخله كذا مستعجله خوفتيني؟
رحاب(وهي تقط نفسها على الكنبه):طفشاااانه ابي اطلع
شوق(وهي تطالع الساعه الي على الطاوله):الحين الساعه2ونص يعني البنات راجعوا من المدرسه ادق عليهم نطلع مع بعض,شرايك؟
رحاب(وهي تعدل جلستها بحماس):ايوه دقي

سحبت شوق جوالها الي كان على الطواله ودقت على مشاعل الي ماردت عليها لانها بالحمام,دقت على هديل وما ردت بعد لانها كانت نايمه ومو حاسه بشي حوالها...


شوق:غريبه ما يردون؟
رحاب:ليه؟
شوق:لانك نحس
رحاب(وهي معقده حواجبها):انا نحس اصلا انا....

وما كملت لان جوال شوق دق وكانت مشاعل...

شوق:هلا ميشو ليه ما تردين؟
مشاعل:كنت اخذ شور
شوق:طيب شرايك نطلع رحاب بنت عمي عندي وطفشانه؟
مشاعل:عشان كذا انتي غبتي اليوم؟
شوق:ايوه
مشاعل:اوكي,بس وين نروح؟
شوق:انتي مري علينا ولما تجين نتفاهم وين نروح
مشاعل:اوكي انا بلبس وانتوا استعدوا
شوق:ههههه حلوه ذي استعدوا حشى سباق
مشاعل:ههه بايخه
شوق:ودامها بايخه ليه تضحكين؟
مشاعل:على هبالك
شوق:بس بذمتك مو حلوه؟
مشاعل:شنو هذي الي حلوه؟
شوق:النكته الي يقلتها؟
مشاعل(تستهبل عليها):انت اصلا ما قلتي شي؟
شوق:مشاعل لا تستهبلين
مشاعل:وانا عند ربي صادقه ما قلتي شي
شوق:وتحلفين كذب بعد ,انا غاسله ايدي منك
مشاعل:بتايد ولا صابون؟
شوق:لا ديتول
مشاعل:ليه انا حمام؟
شوق:انت قلتيها
مشاعل:اقوول لاتغلطين
شوق:ههههههه عصبتي
مشاعل:انت شنو شاربه اليوم
شوق:شاربه سم
مشاعل:ليه شصاير؟
شوق:لما اشوفك اقولك
مشاعل:اوكي
شوق:باي

********************


نجلاء منهاره من الصياح مو عارفه شنو تسوي مستحيل تقول لاهل عهود اكيد ابوها بيذبحها فكرت وتحس عقلها بيطير هذي عهود بنت خالها ومثل اختها فكرت مافي الا نواف اخوي هو دارس بره واكيد بيتفهم اكثر من غيره ...

نواف:هااي نجوول
نجلاء(بصوتها المبحوح من كثر الصياح):هلا نواف
نواف(استغرب من صوت اخته):نجلاء ليه صوتك كذا؟
نجلاء(وهي ماسكه دموعها):نواف الحق على عهود مسكتها الهيئه
نواف:شلون مسكتها؟
نجلاء(وهي تصيح):شلون يعني بمجمع
نواف:طيب شلون اطلعها لازم ولي لامر؟
نجلاء(وهي تشهق من الصياح):ماالي شغل..نواف(تشهق من الصياح)..تكفى..تدبر نفسك
نواف:طيب طيب انتي بس اهدي وانا بدبر نفسي يلا باي

سكر نواف من نجلاء وهو يفكر شلون يطلعها دق على بندر اخو عهود...

بندر:هلا والله نواف وينك ما تجي؟
نواف:هلا بندر ممكن خدمه؟
بندر:اكيد
نواف:ابغى الهويه حقتك
بندر:ليه؟
نواف:شغله ضروريه وبرجعها لك
بندر:اوكى انا بالبيت تعال واعطيك
نواف:دقائق وانا عندك

سكر نواف منه وبعد ربع ساعه كان عند بيتهم اخذ الهويه من غير ما يعطي فرصه حق بندر يسال ....
راح عند الهيئه وسال عن المسؤول هناك دخلوه مكتب شكله قديم ويجيب الكابه جلس قدام الرجال الي شكله يخوف ما يبتسم ابد وحواجبه معقوده ومعصب كان احد طاقه...

نواف:السلام عليكم
المسؤول:وعليكم السلام والرحمه
نواف:لو سمحت انا جاي اسال عن وحده جت عندكم اليوم
المسؤول:قصدك احنا جبنها هنا
نواف:نفس الشي ما تفرق
المسؤول:وشنو اسمها؟
نواف:عهود عادل ال.....

المسؤول مسك السماعه ودق على رقم وعلى طول جاله الرد قالهم يجبون عهود للمكتب سكر السماعه والتفتت على نواف الي كان يطالع المكتب بقرف مو قادر يتخيل شلون عهود بنت خالته الدلوعه تجلس هنا...

المسؤول(بدون نفس):وين الهويه؟
نواف:تفضل
المسؤول:انت شنو تقرب لها؟
نواف(بتردد):ولد خالتها
المسؤول(ببتسامة استهزاء):شبعنا ولد خالتها ولد عمتها ممنوع لازم ولي الامر
نواف:اخواها قالي اجي اخذها وهذي هويته
المسؤول:وليه ما جاء بنفسه يستلمها؟
نواف:لانه .....
المسؤول(يقاطعه بعنف):اكييد متفشل يجي ياخذها من هنا يحقله وحده ماحترمت نفسها ولا اهلها شيبون فيها اهلها
نواف:لو سمحت انا ما اسمح لك...
المسؤول (يقاطعه بعنف):قبل لا تحاسبني روح حاسب اهلها الي ما عرفوا يربونها رايحه تقابل شباب بالمجمعات

وتوه نواف بيكمل الا ينطق الباب...

المسؤول:ادخل

دخل واحد جثه طويل وعريض وشكله كانه سجان يخوف اول ما دخل المكتب رمى عهود باقوى ما عنده وهي من كثر التعب طاحت على الارض ولا قدرت تقوم....

نواف راح عندها وهو خايف لتكون ماتت لانها ما تتحرك,فتح وجهها ولقه لون ازرق واحمر واخضر من الضرب وشفايفها متجمع فيها الدم وشكلها مو حاسه بشي...

نواف(مومصدق الي يشوفه):انتوا شنو سويتوا فيها؟
المسؤول(بكل بروود):ما رضت تعطينا رقم احد من اهلها اطرينا نضربها
نواف(بحقد):انت شلون تسمح لنفسك تمد ايدك عليها؟
المسؤول:لاتخاف لما يشوفها ابوها ولا اخوها بيذبحها
نواف:انا مضيع وقتي معاك اروح احسن
المسؤول:قبل لاتروح توقع على ورقه تعهد ما نشوف وجها مره ثانيه

رفع نواف عهود من الارض ووحطها على الكرسي وقع على التعهد وراح على البيت...
وصل بيت عهود نزل عشان ينزلها طق الجرس وافتحت له الخدامه الي استغربت من نواف وهو شايل عهود
دخل البيت وسدحها على الكنبه لانها مو قادره تجلس دور على خالته لقها بالمطبخ....

نواف:هلا خالتي
ام عهود:هلا ولله نواف شخبارك وشخبار امك؟
نواف:كلهم بخير خالتي الحقيني عهود تعبانه
ام عهود:تعبانه هي وبنها؟
نواف:في الصاله

طلعت ام عهود من الغرفه مستعجله وخايفه على بنتها راحت عند الكنبه وقعدت تطالع وجها وشلون شكله مكفخ .....

ام عهود:شصار لها ليش وجها كذا؟
نواف(بتردد):بصراحه ....الهيئه مسكتها
ام عهود :شنو الهيئه شلون؟
نواف:يقولون صادوها بمجمع
ام عهود:يالمصبيه (وهي تضرب على خدودها)وانت شلون طلعتها؟
نواف:اخذت هوية بندر وطالعتها
ام عهود:وليكون بندر درى؟
نواف:طبعا لا لو درى كان الحين تشوفينه هنا
ام عهود(وهي حاطه يدها على راسها):ولله ليذبحها ابوها لودرى
نواف:هدي بالك انشاء لله خير
ام عهود(وهي تصيح):اقولك بيذبحها ضاعت بنتي مني حسبي لله ونعم الوكيل على كان السبب

شوي الي ينزل بندر من الدرج بسبب صراخهم...

يندر:يمه نواف شصاير؟

نواف وام عهود يطالعون ببعض خايفين من ردة فعله .....

بندر:شفيكم (انتبه لعهود الي على الكنبه)يمه شفيها عهود كذا من ضربها؟
ام عهود(ساكته مو عارفه شترد عليه):.......
بندر:يمه شفيك ساكته ردي,نواف شنو صاير؟؟

 
 

 

عرض البوم صور سنديان   رد مع اقتباس
قديم 14-06-10, 07:30 PM   المشاركة رقم: 7
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: May 2010
العضوية: 164090
المشاركات: 217
الجنس أنثى
معدل التقييم: سنديان عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
سنديان غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : سنديان المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

>>>>>>الجزء الثالث عشر<<<<<<



سكرت شوق من مشاعل وطالعت رحاب واكبر ابتسامه على وجها...

شوق:سمعتي شقالت روحي البسي عشان تمرنا
رحاب:اوكي

قامت رحاب متحمسه وطارت عند ملابسها عشان تلبس شوق توها بتقوم من السرير الايدق جوالها رفعته وشافت رقم مشعل مو دها ترد لانها طفشت منه بس اذا ما ردت بيظل يدق ....

شوق(بدون نفس):هلا مشعل
مشعل:هلا حياتي,وينك ما تردين؟
شوق(وععع يا شين حياتي منك):بنت عمي عندي بالبيت وكنت قاعده معاها
مشعل:اها,طيب انتي شخبارك؟
شوق(يييو هذا مطول):ماشي الحال,انت شخبارك؟
مشعل:دامك بخير انا بخير
شوق(اشك):طيب مشعل بغيت شي؟
مشعل:ليش عندك شي؟
شوق:ايوه بطلع مع بنت عمي نتمشى
مشعل:وليه ما قلتي انك بتطلعين؟
شوق:ليه تبيني قبل لا اطلع اقولك؟
مشعل:ايه لازم تستاذنين مني قبل لا تروحين اي مكان
شوق:ههههههههه(ضحكه نرفزت مشعل)لازم استاذن منك انا ماما وبابا ما استاذن منهم استاذن منك انت
مشعل:بس انا غير
شوق:لا حالك حالهم ولا حتى هم احسن منك
مشعل(منصدم من كلامها وظل ساكت):........
شوق:عموما انا طفشت ومليت من هالوضع خلاص انتهينا
مشعل:شلون يعني انتهينا؟
شوق:يعني لا تدق على ولا اشوف رقعة وجهك .باااي

سكرت شوق الخط قبل لا تسمع رد مشعل وضحكت بصوت عالي تتخيل شكله وهو يسمعها تقوله بكل بساطه انتهينا....

رحاب(وهي طالعه من غرفة الملابس):الحمد لله والشكر,شعندك تضحكين لحالك؟
شوق:لاتتحمدين ربك تحسبيني مجنونه,كنت اضحك على مشعل(وهي تبتسم ابتسامه خبيثه)
رحاب:انا من اشوفك تبتسمين كذا يعني مسويه مصيبه انطقي شعندك؟
شوق(وهي تمشي وتوقف قدامها):لا مصيبه ولا شي الا افتكيت منه
رحاب:سحبتي عليه؟
شوق:واحلى سحبه ولله كان يقهرني والحين هم وانزاح
رحاب:ودامك ما تبينه ليش من البدايه تعرفتي عليه؟
شوق:مزاااج
رحاب:طيب يأم مزااج روحي بدلي ملابسك عشان ما نتاخر.....


******************

قامت هديل من النوم ولقت نفسها بالمريول حق المدرسه حست انه الالم الي براسها خف رفعت شعرها من على وجها وافتحت عينها بضيق شافت نور الشمس خفيف من الستاره ,شكله العصر طالعت الساعه لقت الساعه4اف نمت كل هالوقت غريبه ماما ما قومتني قامت من السرير بكسل وتحس كل عظمه بجسمها تعورها قررت تاخذ شور طويل تريح جسمها بالجكوزي>>>وناااسه خخخ

طلعت من الحمام بعد ساعه وحست بنتعاش ونشاط لبست ملابس مريحه ونزلت تحت عند امها لقتها تكلم بالتلفون حبتها على راسها وابتسمت لها امها وردت لها هديل احلى ابتسامه كلها حب وحنان...

ام هديل:هديل شفيك حبييتي طولتي بالنوم؟
هديل:مدرى كنت تعبانه شوي ونمت من غير ما احس
ام هديل:ليش فيك شي؟
هديل:لا بس شويت صداع
ام هديل:اذا تعابنه اوديك المستشفى
هديل:هههه لا ماما ما يحتاج

امسكت هديل الريموت وجلست تتفرج على القنوات ولما لقت مسلسل سوري(على طول الايام)...

هديل(وهي تطالع التلفزيون):ماما بسالك سؤال؟
ام هديل:شنو؟
هديل(وهي للحين تطالع التلفزيون):كنت بسالك عن بابا لله يرحمه
ام هديل(استغربت وارتبكت):ابوك شفيه؟
هديل(وهي تلف عليها):بابا شلون مات؟
ام هديل(مسكت دموعها لا تطيح وهي ترتجف بس تحاول ما تبين):ليش تسالين؟
هديل:مدرى انتي عمرك ما قلتي لي شلون مات وطرى على بالي السؤال
ام هديل:ابوك لله يرحمه قبل لايموت كان...كان مريض
هديل(استغربت واكبر علامة استفهام على وجها):انتي عمرك ما قلتي ان بابا كان مريض؟
ام هديل:ما كنت ابغى اشغل بالك
هديل:ماما لله يهديك شنو ما تبين تشغلين بالي هذا بابا ,طيب شنو كان فيه؟
ام هديل(وهي تسترجع شريط ذكريتها وحياتها مع زوجها حمد):كان مريض ...(وهي تحاول تمسك دموعها وتمنع صوتها المرتجف انه يبين)كان مريض بالسرطان
هديل(وكان احد كت مويه بارده عليها):سرطان

ام هديل تذكرت لما قالهم الدكتور عن المرض وكيف كان صدمه بالنسبه لهم وكيف عانى زوجها من السرطان وكيف عاشت معاه اخر ايامه نزلت دموعها وحده ورى الثانيه حاولت تمنعهم عشان تبين لهديل انها قويه وقادره تتحمل لاكن دموعها خنتها ونزلت عشان تطلع الضيق الي فيها وتريح نفسها,هديل تطالعت امها وشافت لاول مره دموعها وعرفت انه الي مرت فيه مع ابوها مو شويه....

هديل(من بين دموعها ):وانتي ماما ما فكرتي...
ام هديل(عرفت لما طالعت بعيونها شنو تفكر فيه):طبعا لا هذا الي كنت بقولك عليه انا عمري ما فكرت لحظه اني اتخلى عن ابوك وهو في مريض بالعكس انا حبيته اكثر لاني كنت عارفه اني بفقده...

ما قدرت تكمل لانه انهارت من البكى وهي تتذكر زوجها وكيف عانت وياه قربت هديل من امها وضمتها تخفف الي فيها هي تعودت ان امها قاسيه وما في شي يأثر عليها بسهوله بس لما شافتها تصيح انهارت مثلها واكتشفت شي بامها ما عرفته....

ام هديل(وهي تمسح دموعها):خلاص حبيبتي انا كويسه الحين
هديل:طيب

حست هديل بألم فظيع براسها مسكت راسها تحاول تخفف من الالم...

ام هديل(والخوف واضح منها):هديل شفيك تعبانه؟
هديل(وهي تكابر على امها):لا ولاشي بس شوية صداع
ام هديل(وهي مو مصدقه):شوفي وجهك اصفر تبيني اوديك المستشفى؟
هديل(وهي تبتسم عشان تخفي الالم):لا ماله داعي انا بروح انام وبرتاح
ام هديل:طيب تبين شي؟
هديل(وهي تقوم ):لا تصبحين على خير
ام هديل:وانتي من اهله

راحت هديل لغرفتها ورمت نفسها على السرير وهي تحس راسها بينفجر من الالم وتتذكر كلام امها وتخطر ببالها صورت ابوها الي ما حست بحنانه لانه مات وهي صغيره وما تتخيل شكله وهو يعاني من السرطان كانت محتاجه تتكلم مع احد وخطر على طول فيصل ببالها وخذت الجوال تكلمه....





********************


في القهوه كان فهد قاعد مع صديقه طلال الي ساكن بالشرقيه كانوا يشربون شيشه ويسلفون...

فهد:عاد تدري شنو الي يقهرني فيها؟
طلال:شنو؟
فهد:غرورها
طلال:عاد انا ما احب البنات المغرورات على الفاضي
فهد:لا عااد هذي الغرور انخلق عشانها
طلال:ليه هي حلوه؟
فهد(وهو يتذكر شكل شوق الي ما غاب عن باله):حلوه وبس شقولك وشخلي فيها ,وقعد فهد يوصف شكل شوق لطلال الي قعد يتخل شكلها وده يشوفها ...

طلال:اقوول فهد شرايك تخليني اشوفها؟
فهد(توه ينتبه انه قاعد يوصف شوق قدام طلال وهو يعرف تفكيره الوصخ):نعم شقلت؟
طلال:ها لا ما قلت شي؟
فهد:ايه على بالي يرى حط ببالك هذي بنت عمي
طلال:انشاء لله مع انه عادي بالنسبه لي
فهد:ايه انت اعرفك

طلال كان واحد صايع بكل معنى الكلمه (مخدرات,شرب,بنات)ما باقي الا الارهاب بس هذا مستبعد ....

طلال:وانت شتبي فيها دامها مو معطتك وجه؟
فهد:افاا عليك انا الي بجيب راسها
طلال:وشلون؟
فهد:قصه قديمه بذكرها فيها
طلال(باستغراب):قصه ما فهمت؟
فهد(وهو يبتسم بخبث):سالفه سوتها وانا بهددها فيها
طلال:شنو هذي السالفه؟
فهد:سالفه خاصه ما تهمك
طلال:طيب برراحتك,وتظن انها بتوافق تتزوجك
فهد:الا هي الي بتترجاني اخذها
طلال:والله انك خطيييييير ودي اشوف وجها وانت تقولها السالفه
فهد:نعم شقالنا احنا
طلال:هههههههههه لاحوول اسفين والله قصدي شريف
فهد:شنو قصدك شريف انت ما تفهم
طلال:فهمنا بنت عمك ذبحتي بنت عمك هذي
فهد(طفش منه لانه ما يغير اسلوبه ولا تفكيره):اقوول انا بروح البيت مع السلامه
طلال:وووين رايح تو الناس بدري
فهد(وهو يقوم):اي بدري خلك بلي انت فيه بااي
طلال:براحتك

وطلع جواله عشان يكلم وحده من البنات الي يضحك عليهم....




***********************


لبست مشاعل وتكشخت عشان اليوم بتشوف بنت عم شوق لاول مره ولازم تكون كشخه قدامها طلعت من البيت من دون ما تشوف ابوها وركبت السياره...

مشاعل:شاهين روح بيت شوق
شاهين:انشاء لله انسه مشاعل


راح شاهين على قصر شوق وهم بالطريق رن جوال مشاعل وكان رقم غريب ما كانت بترد بس مزاجها كان رايق وردت ....

مشاعل:الو
...........:هلا ميشو
مشاعل(ما عرفت الصوت واستغربت مين الي يعرف اسمها لاويدلعها بعد):مين معاي؟
..........:هههههههه مسرع نسيتني
مشاعل(حاولت تعرف بس ما قدرت):اقوول اخلص مين معاي؟
.........:هههههههه اكيد من كثر الي تعرفينهم ما عرفتي صوتي
مشاعل(عصبت منه):الشرهه على انا الي اسمعك

سكرت الخط وهي معصبه منه وما عرفت مين هو شبهت على الصوت بس ما عرفت ما تعبت نفسها تفكر لانها وصلت عند القصر...
دقت مشاعل على شوق عشان تطلع...

شوق:هلا ميشو
مشاعل:اهلين انا بره يلا تعالي
شوق:اوكي

طلعت شوق من القصر مع رحاب ودخلوا سيارة مشاعل....

شوق:هااي
مشاعل:هااي شخبارك ؟
شوق:بخير ,اعرفك(وهي تاشر على رحاب)هذي بنت عمي رحاب
مشاعل:هااي رحاب(وهي يمد يدها تسلم عليها)
رحاب:اهلين شخبارك؟
مشاعل:تماام شخبارك انتي شوق دايم تتكلم عنك؟
رحاب:كويسه انشاء ما تحش فيني
مشاعل:لا تقول كل خير عنك
رحاب(وهي تطالع شوق بنص عين):مع اني اشك بس عشان خاطر ميشو بصدق
شوق:هههههه خير من متى المعرفه ميشو
رحاب:ما عليك مني على قولت المصرين(خروقي منها وهي تعمر)
مشاعل:ههههههه ايه والله صدقت انت ما عليك منها
شوق(تسوي نفسها زعلانه):لا وصرتي معها بعد اجل اطلع ليش اقعد معاكم
رحاب(وهي تفتح الباب):يلا تفضلي مع السلامه
مشاعل:هههههههه حلوه
شوق(وهي تطالع بمشاعل ورحاب): لا والله طيب مع السلامه (وهي تبعد رحاب عنها)بعدي خليني اطلع
رحاب:شدعوه شوق نمزح معاك زعلتي
شوق(وهي تتدلع):لا تكلميني الشرهه على بطلعك مع صديقاتي
مشاعل:خلاص عاد شوق بلا سخافه رحاب سكري الباب عشان نروح
شوق:اخر مره سمعتوا
رحاب:انشاء لله عمتي
مشاعل:هههههههه حلوه
شوق:وانتي سمعتي
مشاعل:ها ايه اوكي

دقوا البنات على هديل بس كان طول الوقت مشغول او ما ترد فراحوا وخلوها وراحوا مجمع الظهران وبعدين راحوا البحر عشان رحاب ...

تعشوا البنات في فرايديز وراحوا جرير واشتروا سديات افلام وطلعوا ورجعوا البيت....




***********************



في بيت عهود الجو كان متوتر مرره ام عهود ونواف مو عارفين شنو يقولون حق بندر الي كان مره معصب...

بندر(وهو مو عارف شي):يمه نواف ما تردون شفيها عهود؟
نواف:هد نفسك يا بندر بصراحه عهود ....كانت بالهيئه
بندر(وكانه مو مستوعب):شنو وووووووووين كانت؟
نواف:بالهيئه
بندر:يمه الكلام الي يقوله نواف صح ولا انا سمعت غلط؟
ام عهود ما عرفت شنو ترد وهزت راسها بمعنى ايه...
بندر:انا اوريها الملعونه

ويمسك بندر عهود من شعرها بقوه ويجرها بالارض وامها تمشي ورها وتصيح وتمسك ايد بندر عشان يهدها وبندرمل يسمع لها وجرها على الدرج لين وصل غرفتها وحبسها فيها....

ام عهود(وهي تصيح):يمه بندر حراام عليك خلنا نوديها المستشفى
بندر(وهو معصب):يمه هذي بنتك انا متبرى منها وانا الي بذبحها بيدي
ام عهود(وهي تصيح وتمسك يد بندر):يا ولدي الله يخليك
بندر:لله لا يخليني اذا خليتها حيه دام راسي يشم الهوا

طلع بندر من البيت وهو معصب وام عهود راحت عند غرفة بنتها بس ما سمعت لها صوت خافت انها ماتت واو صار لها شي نزلت تحت وما لقت نواف موجود خافت تدق على زوجها ويجي يذبحها قعدت على الكرسي بقلة حيله وهي تصيح...



****************


رجعوا شوق ورحاب القصر واول ما دخلت شوق الغرفه دق جوالها وكانت خديجه داقه عليها....

شوق(افففف شتبي هذي النشبه):هلا خديجه
خديجه(يا كرهيلك):هلا شوق شخبارك سلامات اليوم غايبه؟
شوق(يهمك يعني):لا ابد بس بنت عمي كانت عندي
خديجه:اها سلمي عليها,طيب شقلتي على الحفله بكره؟
شوق:يييييو نسيت ما ادرى عشان بنت عمي عندي
خديجه(حسافه):يييييو طيب خلاص المره الجايه
شوق:مو مشكله اذا راحت قبل بكره بروح معاك الحفله
خديجه(انشاء لله تروح):زين انا اخليك الحين اذا صار شي معك كلميني
شوق:اوكي باي

سكرت خديجه من شوق وهي تتوعد فيها انا الي بكسر غرورك يا شوق انا اعلمك شلون تتهدين اختي وتفضيحنها ...

غزال المراقبه تصير اخت خديجه وشوق طلعت اشاعه في المدرسه انها تدخن وانها مصوره بالبلوتوث عاد البنات وكلامهم يزودون عليه لين وصل للادراه وفصولها عشان كذا خديجه كرهت شوق وحلفت تتنتقم منها اشر انتقام.....





*تتوقعون شنو بتسوي خديجه مع شوق بالحفله؟
*ومين الشخص الي اتصل على مشاعل وشنو دوره بالقصه؟

 
 

 

عرض البوم صور سنديان   رد مع اقتباس
قديم 14-06-10, 07:32 PM   المشاركة رقم: 8
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: May 2010
العضوية: 164090
المشاركات: 217
الجنس أنثى
معدل التقييم: سنديان عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
سنديان غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : سنديان المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

>>>>>>>>الجزء الرابع عشر<<<<<<<



يوم الثلاثاء في الليل الساعه12 ونص هديل كانت تكلم فيصل وتقوله على اسمعته اليوم من امها وهي للحين تبكى وفيصل يحاول يهديها...

فيصل(وقبله يتقطع على بكى هديل):هديل يا قلبي والله قطعتي قلبي خلاص كفايه صياح
هديل(وهي تمسح دموعها):والله ما اقدر انت اليوم ما شفت ماما شلون بكت اول مره ادرى ان في شي يحزنها لهدرجه
فيصل:اكيد هذا زوجها لازم تزعل عليه
هديل:لله يرحمك يا بابا ما اتخيل شكله وهو مريض(ورجعت تبكى هديل حساسه وبسرعه تتاثر باي شي حولها وتتعاطف معه شلون لو كان ابوها في السالفه)
فيصل:هدووول حياتي وبعدين مو قلنا خلاص ما في دموع
هديل(وهي تمسح دموعها بكل رقه ):طيب
فيصل(وهو يبتسم لانه اخير وقفت صياح):فديت الي يسمعون الكلام انا
هديل:ههههه
فيصل:فديت هالضحكه دووووم انشاء لله
هديل(وهي تبتسم ابتسامه حلوه):تسلم والله من دونك ما كنت اعرف شنو بسوي
فيصل:وانا من دونك اموت
هديل:سم الله عليك عسى يومي قبل يومك ,فيصل بلييز لا تجيب طاري الموت
فيصل:سم الله عليك انتي بعد,بعدين شلون ما اجيب طاري الموت الموت حق
هديل:ادرى بس ما اخاف لما اسمع طاريه
فيصل(وهو يبي يخفف عنها):افاااا تخافين وانا معك
هديل:اصلا انا ما احس بالامان الا لما اسمع صوتك وادرى انك بخير
فيصل:ااااه وربي احبك
هديل(وجها صار احمررر):وانا بعد
فيصل(وهو يبي يحرجها):وانتي شنو؟
هديل:فيصل لا تحرجني
فيصل:يا حلو اسمي منك,بس ما راح اسكر الا لما تقولين انتي شنو؟
هديل(بهمس):وانا بعد احبك,يلا انا بروح انام تاخر الوقت
فيصل(وهو يمسك قلبه الي يدق بقوووه ):طيب يا قلبي بس تغطى زين وقصري على المكيف عشان ما تبردين بالليل
هديل:اوكي,تصبح على خير
فيصل:وانتي من اهله

سكرت هديل منه وحطت الجوال على قلبها طالعت السما ودعت ربها من كل قلب عسى الله لا يحرمني منك...



***********************


يوم الاربعاء الساعه 10قامت شوق وهي تسمع صوت بالغرفه فتحت عيونها بثقل ولقت رحاب قاعده ترتب ملابسها بالشنطه...

شوق(وهي تعدل جلستها بالسرير):رحااب ليه ترتبين ملابسك بالشنطه؟
رحاب(من دون ما تلتفت عليها):بنرجع الرياض اليوم
شوق(قامت من السرير مو مستوعبه الي سمعته):نعم ليه انتي قلتي بتقعدين اسبوع؟
رحاب(رفعت راسها تطالعها وابتسمت):الاختبارات قربت ما بقى الاسبوعين ابي اروح اذاكر
شوق(وهي ترفع شعرها خصله من شعرها ):ييييو عادي فيتامين"و"يجيبلك احسن نسبه من دون ما تفتحين الكتاب
رحاب(تحاول تضيع الموضوع):وبعدين انتي صارلك كم ما تروحين المدرسه لاني موجوده ما ابيك تلتزمين فيني
شوق:رحاااب بلا سخافه اقعدي واذا على المدرسه اصلا انا اغيب واجد مو عشان انتي موجوده
رحاب:مشاء لله يعني مو عشاني قاعده جد ما تستحين وتقولينها بالوجه
شوق:اقووول لا تصرفين الموضوع
رحاب:ما عندي صرف من قال
شوق:خخخ ما يضحك
رحاب:الا يضحك بس ما تبين تضحكين غيرانه مني
شوق:ما فايده منك الا تصرفيني المره هذي بفوتها لك المره الجايه بتقعدين شهر عندي
رحاب:لو سمحت راجعي السكرتيره تشوف جدول اعمالي
شوق:ايه بزنس ومن على غفله,خلي الشنط الخدمات يرتبونها انا بغسل وجهي وننزل تحت
رحاب:طيب بنتظرك بره لا تطولين

دخلت شوق الحمام وجلست رحاب تفكر بالسبب الحقيقي الي خلها ترجع للرياض المواقف الي صارت لها مع ناصر خلها تحس بشي غريب اتجاه وهي خايفه من هالشعور وخصوصا ان ناصر خاطب ومو اي وحده الا بنت عمها وهي مستحيل تفكر بخطيب بنت عمها عشان كذا قررت تبعد عن هنا فتره يمكن تنسى ....




************************


مشاعل ما راحت المدرسه امس كانت سهرانه على الماسنجر قعدت تسولف مع واحد توها تعرفت عليه قامت من النوم بكسل دخلت الحمام وغسلت وجها طلعت من الحمام وراحت تشوف جوالها لقت فيه 3مكالمات لم يرد عليها كان رقم غريب بس لما دققت فيه عرفت انه نفس الرقم الي دق عليها من قبل وسكرت بوجه ما عطت الموضوع اهميه نزلت تحت عشان تفطر لقت ابوها قاعد على طولة الطعام يفطر....

مشاعل:good moring
ابو مشاعل:good moringليه ما رحتي اليوم المدرسه؟
مشاعل(وهي تجلس بالكرسي الي جمبه):ابد بس امس كنت سهرانه وراحت على نومه
ابومشاعل:عاد الاختبارت قربت شدي حيلك حبيبتي اوكي
مشاعل:اوكي

وجلسوا يفطورون بهدوء الا من بعض السوالف البسيطه والعامه صحيح مشاعل البنت الوحيده عند ابوها ومدلعها لاكنه بالفتره الاخيره متغير وما عاد يهتم فيها مثل اول ....



******************


شوق لبست برمودا جينز فيه زينه سماويه من على الجمب ولبست بلوزه سماويه ضيقه على جسمها والابه حقت البلوزه مويدليها كان صيني رفعت شعرها ونزلت خصل على وجها طلع شكلها مرتب حطت قلوس وردي وحطت كحل بعيونها لونه سماوي رااايق تعطرت ونزلت عشان تودع رحاب .....

لقت رحاب وزجة عمها وامها قاعدين بالصاله ....

شوق:هاااي
ام رحاب:هلا والله شوق
رحاب:اخير خلصتي تزين رايحه عرس مو جايه تودعيني
شوق(وهي تجلس):انت مالك دخل انا جايه اودع خالتي مو انتي
ام رحاب وام ناصر:ههههههههه
رحاب:لا مدرى من فوق تترجاني اقعد معها
شوق:الجني
رحاب:ههههههه اجل انتي الجني
ام رحاب:ههه رحاب عيب عليك هذي بنت عمك
شوق:اي خالتي لا اوصيك هزئيها
ام ناصر:يييو شفيكم على رحااب والله انها حبوبه وتمزح انتوا الي مدرى شفيكم تزعلون بسرعه
شوق:ماما تدافعين عنها
رحاب:خلاص ماما شرايك خالتي تجي عندنا وانتي ماما اقعدي هنا خلي شوق تطلعلك قرون
الكل:هههههههههههه


في هالوقت دخل ناصر وفهد عشان يقولون لرحاب وامها يطلعون وسمعوا صوت ضحكهم....

ناصر:السلام عليكم,
الكل:وعليكم السلام
ناصر:ليه تضحكون ضحكونا معاكم؟
ام ناصر:هذا يا ولدي رحاب تقول ليه ما راوح معاهم وتخلي امها هنا عند شوق تطلع لهاقرون ههه

ناصر التفتت يطالع رحاب الي اول ما شافته نزلت راسها منحرجه منه على الموقف الاخير الي صار بينهم :مو مشكله وانا يمه خذيني معاك

رحاب ما فهمت قصده بس رفعت راسها وطاحت عيونها بعيونه ما فهمت شنو يقصد بنظراته ولا حاولت تفهم وخرت عيونها عنه وجلست تطالع اي شي بالصاله عشان تشغل نفسها...

فهد اول ما دخل ما شال عينه من شوق كانت طالعه مرتبه وشكلها مرره غير عن العاده لما يشوفها بس احلى شي فيها الكحل السماوي على عيونها الخضر خلى شكلها طالع راايق كان وده يقعد هنا اكثر عشان يشوفها كل يوم بس امه كل يوم تكلمه عشان يرجعون عشان اختبارت رحاب بس هو حاط ببالها انه بالعطله بيجيهم كل اسبوع .....

بعد ما ودعوا بعض طلعوا عمها وعيال عمها من البيت ورجعوا للرياض استعداد للاختبارت وكل واحد شايل بقلبه ذكرى سوا كانت حلوه ولا لا قلوب مو عارفه شنو ينظرها وشلي بيصير لها يغير مجرى حياتها للابد...



****************



دخل ابو عهود البيت وكان هادئ دخل الصاله ولقى ام عهود تبكى ام عهود ما حست فيه لان تفكيرها كله مع عهود....

ابو عهود(وهو يحط يده على كتفها):لولوه شنو صاير ؟
ام عهود(قامت مفزوعه من الكرسي اول ما سمعت صوته ):ها..لا مو صاير شي
ابو عهود(لا حظ ارتبكاها ورجفة ايدها):طيب وشفيك ترجفين كذا وتطالعيني كانك شايفه جني؟
ام عهود(تحاول تخفي ارتباكها):لا وشدعوه جني انت بس شكلك تعبان من الشغل بروح احط الغدى
ابو عهود:طيب انا بروح ابدل ملابسي وانزل

ام عهود ما صدقت انه ما لاحظ عليها شي ارتاحت انه ما سالها عن عيالها وراحت المطبخ عشان تحط له الاكل عشان ما يشك بشي.....

طلع ابو عهود لفوق والتفتت على غرفة عهود خليني اروح اشوفها من امس ما شفتها...
راح وطق باب الغرفه بس ما لقى رد وطق مره ثانيه عهود داخل الغرفه سمعت صوت من بعيد بالنسبه لها افتحتت عيونها بثقل من الضرب حاولت تحرك ايدها بس ما قدرت ابوها خاف لانها ما ردت ضرب الباب بقوه لحد ما فتح الباب وتفاجاء لما لقى عهود على الارض وكانت تنزف من امس ومغمى عليها .....

ابو عهود:عهود شفيك منو سوا فيك كذا؟

كان يطالع اثار الضرب عليها منو بيضربها كذا هم طول عمرهم مدلعينها وماحد يتجرا يمد يده عليها شالها ولبسها العبايه ودها على المستشفى على طول وهو نازل شافته ام عهود واستغربت شلون بيوديها وبعدين تذكرت انه ما يدري عنها....

ام عهود:عادل وين بتوديها؟
ابو عهود:بوديها المستشفى مو شايفه حالتها؟
ام عهود(كذبت عليه):ها...لا ما ادرى استنى بروح معاك
ابو عهود:بسرعه لا تطولين ولا بروح عنك

طلعت ام عهود باسرع ما عندها ما صدقت بتروح بنتها المستشفى من دون علم اخوها ولو ابوها يعرف الحقيقه كان ما فكر يلامسها حتى ....




*********************


مشاعل خلصت فطورها وطلعت الغرفه وهي تحس بالملل مو متعوده تجلس بالبيت راحت عند جوالها شافت عندها رساله افتحتها وتفاجات بلي مكتوب...

مشاعل ليه ما تردين ردي احسن لارسل الي ورى اسمك

كان الرقم غريب ما تعرفه توها بتتصل على الرقم الا تشوف رساله ثانيه منه...

مشاعل اذا كنتي بنت خالد الثميمي ردي...

مشاعل هنا بغت تموت من هذا الي يعرف اسم ابوها لا واسم عيلتها بعد هي مستحيل تقول لاي احد تعرفت عليه اسمها الكامل فكرت وحاولت تتذكر بس مستحيل تقول لواحد اسمها الكامل حست انها متورطه طرت على بالها هديل دقت عليها على طوول...

هديل(بصوت كله نوم):هلا ميشو
مشاعل:هديل لحقي على
هديل(قامت مفزوعه):خير شصاير؟
مشاعل:تخيلي واحد راسل لي اسمي الكامل
هديل(مو مصدقه):نعم شلون يعني؟
مشاعل:راسلي مشاعل خالد الثميمي انا مستحيل اقول لواحد اسمي الكامل
هديل:طيب انت ما عرفتي منو هو؟
مشاعل:لو كنت اعرف كنت الحين متخرعه كذا,طبعا لا
هديل:معقوله طيب يمكن واحد من اهلك ويستهبل عليك
مشاعل(فكرت شوي):لا ما اظن انا ما اعرفهم زين عشان اعطيهم رقمي وبعدين لو من جد واحد من اهلي جد حركه سخيفه منه
هديل:طيب انتي هدي شوي خلينا نفكر بعقل

مشاعل توها بتجاوب الا تشوف خط ثاني وكان نفس الرقم...

مشاعل:هدول هذا هو يدق انا برد عليه واعرف مين باي

ما اعطت فرصه لهديل ترد لانها كانت خايفه انه يسكر...

مشاعل(بتردد بس ردت بكل برود ):نعم
..........:ها الحين رديتي
مشاعل:خير شعندك راسلي اسمي الكامل انت من وين جبته؟
.........:بصراحه انا ما كنت بتصرف معك بالطريقه هذي بس انتي ما ينفع معاك الا كذا
مشاعل(ميزيه الصوت بس متغير عليها):اقوووول اخلص شتبي؟
........:لا تكلميني كذا لما اكلمك تتكلمين عدل سامعه
مشاعل:بعد تصارخ على انت مين....
........(قاطعها):اسمعني انا الحين قلت اسمك الكامل لك انتي ما تبني اروح عند dad(ويقلد طريقتها)واقوله عن بنته الوحيده شنو تسوي من وراه

مشاعل حست الدنيا تدور فيها من هذا الي يعرف كل شي عنها فكرت شوي لحظه كاني عرفت مين هو...

مشاعل:ليكون انت...
........:ها الحين عرفتيني؟
مشاعل(بخوف):انت...ر..راشد
راشد(وهو يضحك ضحكه نرفزتها):هههههههههههههه ذكيه والله
مشاعل(وهي متنزفزه منه):ليش الضحك انكت انا؟
راشد(وهو للحين يضحك):ههههه لا بس بصراحه ما توقعت استعابك بطئ كذا ههههه
مشاعل:لا والله دمك ثقييييييييل
راشد:اقووول احترمي نفسك هذا اذا كنت اصلا محترمه
مشاعل(عصبت):انا ما اسمحلك..
راشد(يقاطعها):وتسمحين لنفسك تقطين بنات الناس وانتي تطلعين منها مثل الشعره من العجين لا وبكل قوات عين تفلين على وتسبين امي
مشاعل:افففف والحين شنو المطلوب
راشد:المطلوب منك تسوينه لما ادق عليك تردين مو تطنشين وبكره بقولك شنو ابغى منك
مشاعل:لا والله شغاله عند ابوك انا انا مو فاضيه لك
راشد:شاطره تعرفين تردين بعد سمعيني انتي انا مشغول الحين بالليل بدق عليك سامعه

وسكر الخط بوجهها وما عطها فرصه ترد عليه....

مشاعل(بكل عصبيه ضربت رجولها بالارض):انا انا ميشو يتسكر الخط بوجهي انا بعلمك ياراشد الكلب

ودقت على هديل وقالت لها كل الي صار وهي معصبه وتصارخ وهديل تحاول تهديها...



**********************


شوق لما راحوا عيال عمها جلست مع امها واخوها شوي بعدين قالت بتطلع فوق الغرفه توها بتطلع من الاصنصير الا تذكرت حفله خديجه اليوم....

شوق(بكل دلع):ماما حبيبتي انتي
ام ناصر(عرفت انها تبغى شي منها):ههههه قولي شعندك؟
شوق(وهي تجلس جمب امها ):ماما اليوم انا طفشاااااااانه
ام ناصر:طيب شتبيني اسوي لك؟
شوق:ماما اليوم عندي حفلة وابي اروح
ام ناصر:حفله مين؟
شوق:وحده من صديقات ميشو مسويه حفله Dgوعزمتني
ناصر(وهو يطالع التلفزيون):مو لازم حفلات البنات الماصخه هذذي
شوق(انقهرت من لقافته خايفه يخرب عليها الموضوع):انت مالك دخل انا سالت مامي
ام ناصر:ناصر خلك من اختك مالي خلق عوار راس
شوق(بدلع عشان تقهر ناصر):ها مامي شقلتي اروح؟
ام ناصر:طيب البنت تعرفينها؟
شوق:ايه مامي البنت مرره كويسه
ام ناصر:طيب بس لا تتاخرين؟
شوق:لا عالساعه 7 انا بالبيت
ناصر(لف عليها معصب):شنو الساغه 7 وين قاعدين حنا
شوق:انت شعرفك اصلا الحفله ما تبدى الا الساعه12 شرايك يعني متى يمدني ارجع
ناصر:يمه بنتك هذي مدلعه بزياده لو انا منك ما اخليها تروح لمصخره مثل كذا
شوق(قررت تروح غرفتها قبل امها ما تغير رايها):طيب ماما انا بروح اتجهز باي

وطلعت بسرعه قبل لا تكلمها امها اول ما دخلت الغرفه سندت نفسها على الباب وخذت نفس تريح نفسها مسكت جوالها ودقت على خديجه....

خديجه(اول ما شافت رقمها ردت على طوول):هلا شوق
شوق:اهلين خديجه ترا بنت عمي رجعت الرياض وانا اليوم بجي معاك الحفله
خديجه(فرحت وابتسمت لين طلع ضرس العقل):والله زين خلاص اليوم امرك الساعه9اوكي
شوق:مو بدري خليها 10 ونص
خديجه:لا على بال ما نوصل لين الاستراحات الطريق ياخذ وقت
شوق:اها اوكي طيب انا بجهز لما توصلين دقي على اوكي
خديجه:اوكي
شوق:بااي
خديجه:باي

سكرت شوق منها وراحت عند غرفة الملابس تختار لبس حق الحفله...




********************


اول ما وصلوا المستشفى كانوا دخالين قسم الطوارئ اخذوها على طول الممرضات لقسم العمليات نادوا على الدكتور المسوؤل وامها وابوها بره خايفين ومرتبكين امها خافت انه تكوت ماتت لانها تنزف من امس غير الضرب الي اخذته ....

طلع الدكتور بعد 3ساعات كانت مثل ثلاث سنوات على امها وابوها اول ما شافوه راحوا عنده على طول...

ابو عهود(بخوف من الي راح يسمعه):دكتور طمنا بنتي شصار فيها؟
الدكتور(ببرود لانه تعود على مواقف مثل كذا):بنتك تعرضت لاعتداء بالضرب بشكل وحشي غير انها كانت تنزف من امس وفقدت كثير من دمها عشان كذا...
ام عهود(تقاطعه وكلها امل ان بنتها ما صار لها شي):بنتي شفيها ؟
الدكتور:للاسف ما قدرنا نسفعها انتم جبتوها متاخر مره البقاء لله
ابو عهود(مسكه من يده بقوه):نعم انت شقاعد تقول بنتي ماتت
الدكتور:هد نفسك (كل نفس ذائقت الموت)الموت حق علينا كلنا اطلب لها الرحمه

ام عهود اغمى عليها ما قدرت تتحمل الصدمه ابو عهود مو مصدق ان بنته راحت منه شال زوجته من الارض وهو يبكى لاول مره بحياته شي مو سهل عليه هذي بنته وتروح منه كذا اكيد ما ارح يتقبل الامر بسهوله...

الدكتور طلب من الممرضات يشلون ام عهود ودها العنايه المركزه لان من الصدمه دخلت بغيبوبه....

ابو عهود(عادل)مو قادر يتقبل فكرة موت بنته والحين زوجته تدخل بغيبوبه وما يدرى بتصحى منها ولا لا...




*******************


الساعه 7 كانت شوق بالحمام تتروش طلعت ونشفت شعرها نادت على الكوفيره الي طلبتها من المشغل عشان تسوي شعرها ومكياجها ....

سوت شعرها كيرلي لانه يطلع عليها حلو حطت مكياج نفس لبسها ذهبي مع السماوي كانت لابسه نفس لبس ميريام فارس باخر فيدو كليب لها (واحشني ايه)البلوزه الشك الذهبيه كانت شفافه وتحتها بدي ذهبي وبنطلون جينز فيه شك من على الجمب نفس الي بالبلوزه كانت طالعه عليها جنان ما حطت اكسسورات لانه البدله فيها شك كثير لبست جزمه(وانتم الكرامه)ذهبيه كعبها طويل زاد من طولها....

الكوفيرا(بعد ما خلصت):يخزي العين شو قمر
شوق(متعوده على هالكلام تسمعه كثير):ههه ثانكس
الكوفيرا:ما فكرت تاصي شعرك لانه مشاء لله كتتير حلو
شوق(طفشت من لقفتها):بفكر ,خلصت شغلك
الكوفيرا:ايه خلاص
شوق:اجل اطلعي وسكري الباب وراك

الكوفيرا عرفت انها طرده بس اسكتت عشان لقمة العيش شالت اغرضها وطلعت من الغرفه...

شوق:افففف ياشين التلزق

شافت الساعه الي على الطاوله وكانت 8ونص باقي نص ساعه تعطرت بعطر من(Burberry)ريحته جنان زادت من جذبيتها طلعت شنطه ذهبيه من(Dior)حطت فيها الاغراض الي تحتاجها دق جوالها وكانت خديجه...

شوق:هلا
خديجه:انا بره عند الباب
شوق:الحارس دخلك القصر
خديجه(مستانسه القصر انا اوريك):ايوه
شوق:اوكي جايه

سكرت منها ونزلت تحت بعد ما لبست العبايه عشان ما يشوفها ناصر بس حمدت ربها انه ما كان موجود ركبت السياره حقت خديجه ودقت على راج السواق...

شوق:راج الحق السياره الي ركبت فيها فاهم
راج:انشاء لله طال عمرك

سكرت شوق منه والتفتت على خديجه الي كانت تطالعها مبهوره كانت من جد طالعه جنن...

شوق:ههههههه وشفيك تطالعيني كذا شكلي مو حلو؟
خديجه:لا ههه مشاء لله عليك طالعه تهبلين
شوق:ادرى
خديجه:بس ليه قلتي للسواق يمشي ورانا؟
شوق:عشان اذا خلصت الحفله ارجع معه
خديجه:ليه عادي انا ارجعك؟
شوق:لا ما ابغى ما ابي اعطلك
خديجه:وشدعوه عادي خليه بس يقعد هنا
شوق(عصبت ما تحب احد يمشى كلامه عليها):انا قلت ما ابي مو ما اقدر

خديجه سكتت لان شوق باين عليها انها عصبت وتتكلم من جد مع انها ما رفعت صوتها ولا صارخت بس نبرة صوتها خوفتها...

خديجه:اوكي .براحتك,عباس رحو على الاستراحه

مشت السياره لمده نص ساعه لحد ما وصلوا الاستراحه الساعه 10 دخلت السياره الحوش حق الاستراحه كانت الاستراحه كبيره وفيها حديقه من ورى وصوت الDgواصل لين بره من كثر مو عالي شوق شافت ششباب داخلين بعدهم صحيح خافت بس بعدين تذكرت ان خديجه قالت لها من قبل انه فيه شباب بالحفله نزلت شوق وخديجه شوق استغربت من خديجه الي تمشى بالاستراحه وكانها تعرفها من زمان ...

دخلوا غرفه عشان يعدلون فيها اشكالهم فسخت شوق العبايه وعدلت لبسها وشعرها وتعطرت زياده عدلت مكيجها شوي شافت خديجه الي كانت لابسه فستان اسود علاق لحد الركبه كان عادي وشكلها كان مرتب شعرها فاتحته ومرول على فوق والمكياج كالعاده (فول ميك اب)وحاطه روج احمر شوق كانت اول مره تشوفها متزينه كذا وشكلها حلو بس طبعا قدام شوق كانت ولاشي....


خديجه:يلا شوق خلصتي
شوق:يس

طلعت خديجه من الغرفه وطلعت بعدها شوق,شوق لما دخلت داخل وشافت البنات والشباب واشكالهم كانت مو مريحه ابد مر واحد من جمبهم شكله كان سكران مررره شوق خافت منه كان يتكلم مع خديجه كلام مو مفهوم على الاقل بالنسبه لها خديجه كانت قاطه الميانه وياه تضحك وتسولف كانها تعرفه من 10 سنين شلة شباب واقفين ويشربون شافوا شوق وماتوا عليها شعرها الي فيه خصل ذهبيه تلمع ولا البنطلون الي لابسته كان مرره مخصر على جسمها والبلوزه كانت لاصقه على جسمها وبينه خصرها المنحوت نحت هم يعروفون خديجه من قبل بس اول مره يشوفون شوق معها راحوا عند جهة خديجه ....


طلال:هلا والله بالزين كله
خديجه(كانت تموت على طلال لانه كان وسيم ):هلا طلال شخبارك؟
طلال:نسال عنك وينك ما تجين من زمان؟
خديجه:ابد مشاغل
طلال(وهو يطالع بشوق من فوق لتحت):ما عرفتينا على الحلوه الي معاك؟
خديجه(انقهرت من شوق وحبت تسوي فيها حركه):هذي شوق صديقتي

شوق كانت سرحانه تطالع الناس مو منتبه للي كانوا موجودين الا لما سمعت اسمها...

شوق(وهي تكلم خديجه بصوت واطي):نعم بغيتي شي؟
خديجه(ابتسمت لها ابتسامه خبيثه):مو انا الي ابغاك طلال يبغاك

شوق لفت وجها لوين ما خديجه تاشر لها اول ما لفت شوق انصدمت من طلال كان حلو الا وسيم وقليل عليه بعد اول شي لاحظته فيه شفايفه الورديه كانت ملفته للنظر وخشمه الطويل سله السيف ولا عيونه المرسومه رسم مع رموشه الكثيفه وشعره الاسود عكس بيايضه ...

طلال اول ما شاف شوق انهبل عليها كانت واضحه عيونها الخضر الي صار لونها مع المكياج الذهبي فاتحه مره ولا شفايفها والورج الي حاطته كان شكلها من قريب احلى جنان بس سوا نفسه عادي مو مهتم...

طلال(ببتسامه ذبحت شوق):اسمك شوق؟
شوق(انقهرت من خديجه لانها قالت اسمها الحقيقي بس قالت بكل غرور ودلع):ايوه وانت شسمك؟
طلال(ارتبك لما سمع صوتها):انا اسمي طلال
شوق:تشرفنا
طلال:انا اول مره اشوفك مع سحر؟
شوق:ايوه انا اول مره اجي معها
طلال:طيب ممكن اعزمك على شراب
شوق(يييو ابتلشت انا ما اشرب بس حبت تجاريه لانه دخل راسها):اوكي

راحت شوق مع طلال وعيون كل واحد من الشباب الموجدين عليها كانت تمشى بكل دلع وغرور مشيتها المعتاده وبجمبها طلال الي كانوا كل البنات الموجدين ميتات عليه وشوق كانت مبسوطه والشباب تطالعها لانه تحب تلفت الانظار.....


اعطى طلال الشراب لشوق الي مسكته وما ودها تشربه فقالت اسولف معه احسن عشان اضيع الموضوع...

شوق(بكل دلع):طلال انت تعرف سحر من زمان؟
طلال(مات على دلعها وابتسامتها الجذابه):ايوه اعرفها من سنه تقريبا
شوق:عشان كذا تسولف معاك عادي
طلال:وانت ما تبين تعرفيني؟
شوق(طالعت فيه بنظرات ارتبك منها):الا اكيد دام سحر تعرفك اجل انا لازم اعرفك
طلال:طيب شنو حابه تعرفين عني؟
شوق:ممم كل شي,تكلم عن نفسك
طلال:انا اصلي من الرياض بس ابوي شغله هنا بالشرقيه فجينا وسكنا هنا بس انا ساكن بالحالي مو مع اهلي
شوق:ليش؟
طلال:بس انا ما احب الازعاج وابي اخذ راحتي واسوي الا ابيه
شوق:ههههههه يعني لا غاب القطو العب يافار
طلال(يا حلو ضحكتك):افااا انا فار
شوق:سوري لا تاخذ المساله شخصي هو بس مثل ينقال
طلال:طيب بسامحك بس بشرط
شوق:شنو؟
طلال:تاخذين رقمي وتكلمني اليوم اذا رجعتي البيت
شوق(ما استغربت طلبه قالت دامك سعودي لازم تختمها كذا):هههه هذا شرطك اوكي بس جوالي مو هنا بالغرفه الي هناك(وهي تاشر على الغرفه الي دخلوا فيها اول ما جوا)
طلال:مو مشكله روحي جبيه اذا سمحتي يعني
شوق(وهي تبتسم):اكيد لحظه بس

راحت شوق عند الغرفه وطلال راح عند خديجه ....


طلال:سحر ترى هي الحين داخل الغرفه؟
خديجه(فرحت عشان بتكمل خطتها):وليه قاعد مقابلني روح لها قبل لا تطلع..
طلال:اوكي

راح طلال عند الغرفه وشاف شوق تدور شنطتها ولما لقتها قعدت تطلع الجوال وهي تدور بالشنطه سمعت صوت الباب يتقفل رفعت راسها وشافت طلال متسند على الباب ويبتسم لها اببتسامه خبيثه ويطالعها بنظرات ارتجفت منها ووقفت كل شعره بجسمها.....






********************





*تتوقعون شنو راح يصير لشوق؟

*وطلال شنو علاقته بشوق؟


*وراشد شنو بيسوي لمشاعل؟

 
 

 

عرض البوم صور سنديان   رد مع اقتباس
قديم 14-06-10, 07:33 PM   المشاركة رقم: 9
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: May 2010
العضوية: 164090
المشاركات: 217
الجنس أنثى
معدل التقييم: سنديان عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
سنديان غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : سنديان المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

>>>>>>الجزء الخامس عشر<<<<<<




في القصر عند رغد كانت قاعده على الاب توب الي جابته لها امها كانت توها تتعلم على الماسنجر تعرفت على ناس كثير بالفتره الاخيره كانت تسليه حلوه لها لانها طول الوقت جالسه بالغرفه وما تطلع ....

كانت داخله على المنتدى الي مشاركه فيه تشيك على الرسائل الخاصه الا جوالها يرن بنغمة (تبي تتركني)حقت اصاله رفعت الجوال وشافت رقم غريب استغربت من الي داق عليها ردت بكل هدؤوء...

رغد(بتردد):الو
...........:انتي رغد
رغد(هذا الصوت مو غريب على ردت بخوف وفرحه بنفس الوقت ):ايوه,من معاي؟
...........:افااا نسيتي صوتي

رغد كانت عارفه انه الي ببالها بس حبت تتاكد ما صدقت انه داق عليها بعد كل هالمده ...

رغد(ردت بكل فرح وهي تحس انها طايرره من الفرحه):انت...ف..هد
فهد(بلهفه من قلبه لانه في يوم كان معجب فيها):هلا رغد كيفك؟
رغد(ما كانت مصدقه انها تكلم فهد بعد هالمده ):بخير يوم سمعت صوتك,انت شخبارك؟
فهد:بخير

رغد اسكتت كانت حاطه ببالها انها لما تسمع صوته بتقوله اشياء واجد بس لما جاء الوقت ما قدرت تنطق بولا حرف...

فهد(ما استغرب سكوتها لانه بعد منحرج بعد الي صار):تصدقين توقعت اول ما تسمعين صوتي بتسكرين السماعه بوجهي
رغد(بدون تردد):طبعا لا اصلا مهما كان انت بتظل ولد عمي وبيوم كنا...
فهد:ادرى زعلانه مني على الي سويته
رغد(تذكرت الي صار ورجعت لها الذكريات ورجع الحزن يملي قلبها من جديد):شلون طاوعك قلبك تسوي الي سويته؟
فهد(منحرج مو عارف شلون يرد عليها):رغد والله مو قصدي انا كنت...
رغد(قاطعته وهي تقول بالم):شلون مو قصدك فهد..انتي ذبحتني بالي سويته
فهد:تكفين رغد انسي الي صار
رغد(ودموعها تنزل غصبا عنها):انسى ...شلون تبيني انسى اذا انا نسيت الي سويته بقدر انسى الكرسى الي قاعده عليه الحين انت مو عارف شلون انا كل يوم اتعذب
فهد:اااه يا رغد ياليت الي فيني فيك
رغد(بسرعه):لا سم الله عليك لا تدعي على نفسك
فهد(عرف انها للحين تحبه وبتسامحه):تسلمين يا قلبي

رغد حمرت خدودها يوم قالها هالكلمه حست انه الحب الي كان بينهم بيرجع مره ثانيه...

فهد(عرف انها مستحيه فحب يحرجها زياده):رغد ما وحشتك
رغد(صااار وجها احمررر):الا وحشتني
فهد:وانا اشتقتلك موووت
رغد(بهمس):تشتاق لك العافيه
فهد:الله يعافيك,قولي رغد شصار معك من يوم(سكت مو عارف شنو يقول عشان ما يذكرها)
رغد(عرفت شنو كان يبي يقول فحبت توفر عليه الاحراج):قصدك من يوم الي صار
فهد:ايوه ابغى اعرف كل شي صارلك
رغد(بحزن والجروح تتفتح فيها من جديد):ااه يا فهد صار فيني الا عمري ما توقعته الشخص الوحيد الي حبيته يتركني بكل سهوله شنو تتوقع اسوي من بعده فضلت الموت على اني اعيش كذا لا كن حتى الموت ما يبني بدال ما اموت جلست على هالكرسي(وبدت تصيح )
فهد(وقلبه يتقطع عليها):رغد حبيتي تكفين بس صياح لو بيدي كان رجعت الزمن لورى
رغد:لا فهد خلاص انا بسكت(مسحت دموعها بسرعه تنفيذ لاومر فهد)
فهد:فديييت الي يسمعون الكلام انا
رغد(استحت وما عرفت ترد):........
فهد:تدرين عاد منو السبب بالي صار
رغد:منو؟
فهد(بتررد):شوق اختك ولا ما تدرين
رغد:شوق الله يسامحها على الي سوته
فهد:ليه الي سوته شويه فيك وفيني؟
رغد:لو مو شويه بس شنو اسوي؟
فهد:المفروض تدافعين عن حقك مو تسوي مصبيتها وتطلع منها ولا كانها سوت شي
رغد(استغربت):شلون ادافع عن حقي؟
فهد:امك وابوك يدرون انها السبب بالي صار؟
رغد:لا محد يدري
فهد:طيب ليه ما فكرتي تقولين لهم؟
رغد:مدرى مهما كان تظل اختي
فهد(عصب منها):وهي ليه ما فكرت انك اختهالما ست الي سوته؟
رغد:خلاص فهد الله يسامحها
فهد:لا انت لازم تسوين شي
رغد:يعني شنو اسوي؟
فهد:هي لازم تدفع ثمن الي سوته وانا وياك الي بندفعها الثمن
رغد(خافت منه):اول مره احس انك حقود لهدرجه
فهد:لا انا مو حقود بس لازم توقفين معاي
رغد:انا معاك بس شنو تبيني اسوي
فهد:مو الحين بكره حياتي اكلمك واقولك
رغد:اوكي براحتك
فهد:يلا اخليك ترتحين الحين تصبيحين على خير
رغد:وانت من اهله

سكرت رغد منه وهي طاايرره من الفرحه وحست انه كل شي رجع مثل اول اول مره من يوم الحادث تحس بالفرحه تدخل فلبها سكرت الاب توب وراحت ناامت وهي تحلم احلام ورديه مع فهد....

فهد اول ما سكر منها ابتسم ابتسامه انتصار كلها خبث,الحمد لله اجل رغد للحين تحبني والخطوه الاولى مرت على خير صحيح كسرت خاطري بس هذا ما يعني اني احبها الي يشوف عيون شوق يكره كل البنات بعدها وبنشوف يا شوق شلون ترفضيني الحين....




*************************



جلست شوق تدور شنطتها ولما لقتها قعدت تدور على الجوال الا تسمع صوت الباب يتقفل رفعت راسها شافت طلال متسند على الباب ويبتسم لها ابتسامه خبيثه ويطالعها بنظرات ارتجف جسمها واقشعر شعر جسمها كله وقفت على رجوالها وهي ترتجف اول ما شافت طلال يقترب منها ببطء طاحت الشنطه من يدها من غير ما تحس ونزلت دموعها لانها عرفت لحظتها انها خلاص انتهت....

طلال(يبتسم لها بهدوؤء):شوق شفيك خايفه
شوق(والدموع تنزل منها بهدوؤء):لا..مو..موخايفه

طلال قرب منها وحط ايده على وجها اول ماحست بلمسة ايده ارجفت وطلال حس بالرجفه مسح لها دموعها بكل رقه وهدوؤء يحس انه يلمس حرير من نعومة بشرتها ويحس انه اذا لمسهابعنف بيخدشها لما قرب منها ودقق بملامحها كل شي فيها ناعم وحلو خشمها المرفوع وشفايفها المليانه عيونها الخضر وشعرها الذهبي خطر كلام فهد بباله نفس الوصف الي قاله عليه...

طلال(بكل هدوؤء):تعرفين واحد يقرب لك اسمه فهد؟
شوق(وهي ميته خووف):ايه ولد عمي

شوق لاحظت وجه طلال المصدوم اول ما قالت جملتها الاخيره فجاءه شافته يبتسم وبعدين ضحك وهي خافت منه...

طلال:هههههههه بصراحه فهد ظلمك لما وصفك لي انت احلى من الوصف بمليوون مره

شوق استغربت هو شلون يعرف فهد وليه فهد يوصفها قدامه ما اهتمت لانها حست بايد طلال حول خصرها وقرب من لدرجه حست انه لاصق فيها تحس بانفاسه على رقبتها...

طلال(بهمس):مره ثانيه لاتطلعين مع سحر ولا اشوفك جايه مثل هالحفلات سامعه
شوق(كانت مو قادره تتكلم من الخوف ردت بصوت ما ينسمع):فا..ه..م..ه
طلال(قربها زياده لجسمه):ايش ما سمعت؟
شوق(حست انها بتموت وجلست بخاطرها تدعي على خديجه):فاهمه
طلال(بعد عنها وحط وجه بوجها بالضبط ):طيب ليش الدموع لا تخافين ما راح اسوي لك شي
شوق(بتردد):طيب..ممكن..توخر ايدك
طلال(ابتسم لها):حاضر

شال ايده عنها وبعد عنها مسافه خلها تتنفس على راحتها...

شوق(اول ما بعد عنها فرحت من كل قلبها بس كانت للحين خايفه):الله يخليك طلعني من هنا واعدك ما تشوفني مره ثانيه ابد
طلال:ومن قال اني ما ابغى اشوفك مره ثانيه
شوق(طالعت فيه مستغربه عقلها وقف تفكيره ما فهمت شنو قصده):..........
طلال(حس شنو تفكر فيه):طيب انتي جايه مع السواق ولا....
شوق(قاطعته):لا جايه مع السواق بس ادق عليه

طلال مشى وراح جاب شنطتها المرميه على الارض وطلع جوالها من الشنطه ومد لها...

سحبت الجوال منه وايدها ترتجف دورت في المكلمات الصادره على راج ودقت عليه وهي ترتجف...

شوق:راج انت وينك؟
راج:طال عمرك انا عند الباب حق استراحه
شوق:طيب ادخل داخل انا الحين بطلع بسرعه فاهم
راج:انشاء لله طال عمرك


سكرت شوق من راج وخذت شنطتها من طلال وحطت الجوال فيه خذت عبايتها بسرعه وتوها بتطلع...

طلال:بتطلعين بدوني؟
شوق(ما فهمت قصده بس خافت انه غير رايه):ليه...فيه..شي؟
طلال:هههه انتي ما تعرفين الي بره شلون اشكالهم اطلع معاك احسن

شوق ما اهتمت كان كل الي ببالها انها تطلع من هالمكان لبست عبايتها بسرعه من دون ما تسكرها وحطت الغطا على راسها...

لما طلعت مع طلال شافت اثنين ساكرنين بره واقفين عند سيارتها خافت منهم واحمدت رابها انها طلعت مع طلال سمعتهم يضحكون ويصارخون بكلام مو مفهوم اول مره تشوف مثل كذا على الطبيعه كانت تشوفهم بالمسلسلات والافلام بس رجعت على ورى ومن دون ما تحس لصقت بطلال ومسكت ذراعه..

طلال استغرب حركتها وحس بارتباك وتوتر لانها قريبه منه مره وريحت عطرها تنعش صدره ...

شوق(بخوف وهي مو حاسه انها لاصقه فيه):طلال..شوف هذول الاثنين؟
طلال(ياحلو اسمي بلسانك,طالع وين ما تاشر):شفيهم يعني هذيك سيارتك؟
شوق:ايه
طلال:طيب تعال معاي لاتخافين

مشت معه شوق بخوف ولما وصلت عند السياره ...

طلال:يا شباب
لفوا عليه الاثنين وهم يالله يركزون قدامهم من السكر...
طلال(قرب عندهم ودفهم بيده ولانهم ثقال فطاحوا على الارض من غير ما يحسون شوق خافت ليكون صار فيهم شي بس هم كانوا يضحكون ...

طلال:عادي ما عليك منهم انتي روحي الحين
شوق(توها بتركب السياره لفت على طلال):مشكور طلال
طلال:العفو,روحي انتي الحين وانتبهي على نفسك اوكي

هزت شوق راسها ودخلت السياره على طول وطلعت من الاستراحه...

طلال كان واقف لحد ما اختفت السياره عن عيونه وظل يبتسم على شكل شوق وهي لاصقه فيه,صدقت يا فهد يوم قلت حلوه الا جميله بس حرام فيك,ماكان له نفس يرجع الاستراحه ركب سيارته (البروش)وطلع رايح على البيت...



**************************



شوق اول ما ركبت السياره انهارت على طول من البكى كرهت نفسها وكرهت كل شي لانها راحت مع خديجه للحفله طول الطريق تفكر لو ان طلال سوى فيها شي كان اهلها ذبحوهها بعد نص ساعه وصلت القصر ما قدرت تنزل من السياره رجوالها ما تشيلها من الخوف لحد الحين تحس بوجود طلال ريحت عطره منتشره بكل ملابسها جلست تبكى تقريبا نص ساعه وراج مو عارف شنو فيها ....

راج:طال عمرك انادي مدام ام ناصر؟

شوق ما سمعته للانها كانت تبكي ومو حاسه بشي حوالها...

راج:طال عمرك...طال عمرك
شوق(بصراخ):نعم شتبي انت بعد؟
راج(خاف من صراخها ):انادي مدام ام ناصر؟
شوق:لا تنادي على احد خلاص انا بطلع

افتحت باب السياره بقوه ونزلت من السياره وهي اللحين ترجف تسندت على باب السياره عشان ترفع نفسها وتقدر تمشي مشت بخطوات ثقيله وببطء لما وصلت عند الدرج حق المدخل حست انه راح يغمى عليها بس ما تدرى من وين جتها القوه وتحملت مسكت الجدار ودخلت القصر ما تدرى شلون وصلت غرفتها اول ما دخلت رمت نفسها على السرير من غير ما تحس ومن دون ما تبدل ولا تفسخ العبايه تكورت على نفسها وجلست طول الليل تبكى وتتذكر الي صار....




************************



اليوم الثاني الصباح نزلت هديل للصاله وما لقت امها مو جوده استغربت بالعاده تكون موجوده طلعت لجناح امها فوق وطقت الباب بس ما ردت عليها افتحت الباب بهدوؤء وراحت عند الغرفه طقت الباب وبعد ما ردت عليها افتحت الباب بهدوؤء لقتها نا يمه على السرير راحت عندها وحبتها على راسها...

هديل(بكل رقه):ماما ماما قومي
ام هديل(عقدت حواجبها وحركت عينها بضيق بس ما افتحتهم)...
هديل(ابتسمت على شكل امها):ماما يلا عااد بلا كسل قومي
ام هديل(فتحت عيونها بهدوؤء واول ما شافت هديل ابتسمت):صباح الخير
هديل(ببتسامه حلوه):صباح النور
ام هديل(عدلت جلستها على السرير):كم الساعه؟
هديل:الساعه 10ونص وانتي للحين نايمه يلا قومي

ام هديل تذكرت انها امس ما نامت وهي تتذكر زوجها وكانت تتفرج على صورهم مع بعض وطول الوقت دمعتها على خدها قامت من السرير وراحت على الحمام من غير ما ترد على هديل....


هديل طلعت من الجناح ونزلت تحت عشان تقول للصاله عشان تقول للخدمات يحطون الفطور...




***********************




قامت مشاعل على صوت جولها الي ازعجها من الصبح وهي متنرفزه من الي يدق عليها من الصبح رفعت راسها ومسكت جوالها وشافت رقم راشد حطت راسها على المخده وهي تتنهد قطت الجوال على السرير وخطت راسها بالمخده تمنت يسكت بس للاسف ظل يدق ورى بعض مسكت وهي متنرفزه...


مشاعل(وهي ماسكه اعصابها):نعم شتبي داق على من الصبح ازعجتني؟
راشد(وهو ماسك ضحكته على طريقة كلامها السريعه):ليه انتي كنتي نايمه؟
مشاعل:اظن انك تعرف اني ما اصحى ىالحين تدق ليه ؟
راشد:ههههههه استهبل
مشاعل(بصوت واطي):الحمد لله تعرف انك اهبل
راشد:نعم شقلتي ما سمعت؟
مشاعل:ابد ما قلت شي
راشد:طيب البسي الحين بسرعه وطلعي ابي افطر بره
مشاعل:نعم وانا شدخلني فيك روح افطر
راشد:ايه بس انتي بتجين معاي
مشاعل:لا انا ما اقدر اطلع الحين
راشد(وهو يتطنز):ليهdadما يرضى؟
مشاعل(عرفت انها يطنز عليها حست كانها ولاشي وما عندها اهل بسالون عنها ولا يحسبونها ):ايهdadما يرضى اطلع الحين
راشد:لا والله,اقول البسي وتعالي ستار بكس بسرعه
مشاعل:بس...

سكر الخط بوجها وما عطها فرصه تتكلم حست انها بتصيح بس لا خساره دموعي انزلها للخايس هذا قامت من السرير وراحت للحمام عشان تلبس وتطلع قبل لا يغير ريه ويفضحها....



**********************



نزلت ام ناصر للصاله وسمعت صوت التلفزيون استغربت لان بالوقت هذا ما في احد يصحى لما وصلت الصاله الداخليه ما صدقت الي شافته ووقفت مصدومه...



لقت رغد تطالع التلفزيون وتضحك على (friandes)على(Dubai one)قربت منها عشان تتاكد....

ام ناصر(وهي مو مصدقه):رغد
رغد(التفتت على امها وابتسمت لها):هلا ماما صباح الخير
ام ناصر(والفرحه مو سيعتها):انا بحلم ولا بعلم
رغد(ضحكت على شكل امها):ههههههه لا بعلم
ام ناصر:سم الله عليك حبيبتي من الي اقنعك تنزلين تحت؟
رغد:ليه ما تبيني انزل؟
ام ناصر:طبعا لا اكييد ابغاك تنزلين بس انا من متى احن عليك وانتي مو راضيه
رغد:حاسه اني مبسوطه وفرحانه ولي نفس انزل
ام ناصر(راحت عندها ونزلت لمستوها وحضنتها والدموع بعيونها من الفرح):عساك دووم مبسوطه
رغد:ههههههه ليه تصحين ماما؟
ام ناصر:من الفرحه حبيبتي ماني مصدقه
رغد:لا صدقي وكل يوم بتشوفيني هنا الصباح
ام ناصر(وهي تبعد عنها):والله توعدني
رغد:وعد
ام ناصر(وهي تقوم وتدفها على غرفة الطعام):طيب يلا تعالي نروح نفطر مع بعض
رغد:طيب


راحت رغد مع امها يفطرون وامها للحين مو مصدقه انها معها تحت اما رغد كانت طايره من الفرحه وهي ما نزلت الا عشان فهد اقنعها وخلها تنزل وطلب منها تعيش حياتها عادي وهي من حبها له اقتنعت ونزلت وخصوصا انه وعدها يكلمها كل يوم .....





********************




افتحت شوق عيونها بثقل تحس جسمها كله مكسر مو قادره تتحرك جرت نفسها من السرير جر وهي تحس تعب الدنيا كله فيها اول ما وقفت حست بصداع فظيع حاولت تتذكر شنو صار امس وعلى طول جاء ببالها صورة طلال رجف جسمها لمجرد انه تذكرت الي صار ...

راحت عند المرايا الطويله تشوف شكلها اتفاجات انها نايمه بملابس امس ما بدلت وعيونها كانت حمرا ومنتفخه من البكى واضح عليها التعب دخلت الحمام تاخذ لها شور طويل عشان تريح جسمها...




******************


طلعت مشاعل من الحمام ولبست برمودا جينز وبلوزه صفراء فيها كتابه بالسماوي حطت مكياج خفيف لان مالها نفس تطلع رفعت شعرها باهمال ونزلت خصل منه على وجها لبست النظارات من(dg)سوداء تغطي نص وجها تعطرت لحد ما فضت نص العلبه لبست عبايتها وطلعت ....


نزلت الصاله ما لقت ابوها موجود توقعت انه بالشركه الحين ركبت السياره وراحت على ستار بكس الي على الكورنيش لما وصلت هناك دقت على راشد تساله عن مكانه....

راشد:الو
مشاعل(بدون نفس):انت وينك؟
راشد:تكلمي عدل
مشاعل:يعني شنو تبيني اقولك عمي راشد؟
راشد(وهو كاتم الضحكه):ايه ليش لا
مشاعل(مالها خلق عوار راس مو كفايه طالعه بالغصب):راشد ممكن تقولي انت وين

توه راشد بيجاوب الا مشاعل تقاطعه لانها شافته قاعد مع اصدقائه على الطولات الي بره...

مشاعل:خلاص شفتك انا جايه الحين
راشد:تعالي وين...

ما عطته فرصه يجاوب لانها سكرت الخط كانت متعمده تروحله قدام اصدقائه عشان تحرجه...
تعطرت مشاعل زياده وزادت القلوس الوردي وفتحت شعرها ونزلت راحت عند جهة الطاولات ...
راشد ماشافها لانه كان مو مستوعب انه مشاعل سكرت بوجه الخط ما انتبه الا لما صديقه تكلم..

سيف:راشد الحق مو هذي مشاعل ؟
راشد(رفع راسه للجهه الي سيف ياشر عليها ونصدم لما شاف مشاعل جايه لهم):......
مشاعل وقفت عند طاولتهم وهي كاتمه الضحكه على اشكالهم المتفاجأه بوجدها ...

مشاعل(بدلع ماصخ):هااااي
الشباب ماتوا على دالعهاوراشد كان وده يذبحها هم في البدايه فكروها اجنبيه لانه شكلها بالعبايه الفتوحه وبدون الغطا وشعرها الاشقر المنثور على كتوفها يوحي بانها انبيه وانصدموا لما تكلمت عربي...

مشاعل(بدلع):راشد ممكن اكلمك شوي(وهي تبتسم ابتسامه ذوبتهم)
راشد(عرف انها متعمده تحرجه وكان وده يذبح اصدقائه الي مبسوطين وهم يطالعونها):اكيد

كل اصدقائه حسدوه لانه يعرف مشاعل راشد وصل عند مشاعل ومسك ايدها عشان يبين لهم ان الوضع عادي مع انه من داخل كان يغلي مثل البركان اول ما دخلوا داخل قسم العوائل جلس راشد على اول طاوله شافها قدامها ..

مشاعل جلست قدامه بكل هدوؤء ودلع وحطت رجل على رجل وشالت النظاره وبينت عيونها العسليه...

راشد(وهو يحاول يمسك اعصابه قدام الناس):ممكن اعرف شنو الي جابك هناك؟
مشاعل(وهي تبتسم ابتسامه وترت راشد وردت بكل دلع):ليه ما تبيني اسلم عليك؟
راشد(ارتبك من ابتسامتها ودلعها لاكن اخفى هالشي):مشاعل لا تستهيلين ادرى انك تبين تحرجيني قدامهم
مشاعل:انا ما قلت شي,بعدين وشو فيها اذا سلمت على اصدقائك؟
راشد:لا ابد ما في اي مشكله جايتهم بالبلس هذا وفاتحه الشعر مستانسه وتتكلمين بكل دلع ومصاخه
مشاعل(حبت تقهره اكثر فضحكت بكل دلع وبصوت عالي):هههههه ليه مو حلوه؟

راشد قعد يتامل شكلها بالبرمودا القصير لحد ركبتها وسيقانها البيضاء كالها طالعه وشعرها الاشقر الناعم واكثر شي يعجبه فيها عيونها العسليه وابتسامتها الحلوه...

راشد(بس رد عليها بكل برووود):لا
مشاعل(انقهرت من رده تدرى انه يكذب بس انقهرت من بروده):احلف
راشد(درى انها عصبت وحب يجاريها):احلف على شنو؟
مشاعل:احلف اني مو حلوه
راشد(يحاول يكتم ضحكته على شكلها وهي زعلانه مثل الاطفال):الواحد مايحلف على ايش شي
مشاعل:نعم انا اي شي؟
راشد(حب يقهرها مثل ما احرجته):انا بروح اطلب تبين شي؟
مشاعل:رد على سؤالي اول
راشد(كاتم ضحكته على شكلها):تبين شي ولا اروح اطلبلي؟
مشاعل:افففف,جيب لي (ميلك شيك فنيلا)

مشى راشد عنها وابتسم على شكلها قال مو حلوه الا تهبلين بس لو تخفين من غرورك شوي كان احسن
طلب راشد وهو راجع شاف مشاعل الي كانت تحوس بجوالها والله حلوه هالبنت بس حسافه ما عندها اخلاق..

راشد(وهو يحط الميلك شيك على الطاوله):تفضلي
مشاعل من غير ما طالعه مدت ايدها وخذت المليك شيك وجلست تشرب بكل هدوؤء...

مشاعل(من غير ما طالعه):ممكن اعرف ليه جايبني هنا معاك؟
راشد(عشان اتامل جمالك وتنفتح نفسي على الاكل):مزاااج
مشاعل:لا والله
راشد:ليه مو مصدقه
مشاعل:طيب ليه تسوي فيني كل هذا؟
راشد:ليه الي سويته فيني شويه
مشاعل:قصدك عشان اخر مره كلمتك فيها؟
راشد:وعشان عهود بعد
مشاعل(باستغراب):عشان قطيتها الهيئه لا تقول انك تحبها انت كنت تتسلى فيها ما الا داعي تدافع عنها الكثر
راشد:ليه انتي ما تدرين شنو صار فيها بعدين
مشاعل(بدون اهتام وهي تلعب بشعرها):لا
راشد:يعني شنو تتوقعين اهلها سوو فيها ؟
مشاعل:عادي اكيد بيطلعونها من المدرسه ويهوشنها
راشد(ضحك من طريقة تفكيرها):ههههههههه بس طيب تتوقعين ابوك انتي شنو بيسوي فيك لو كنتي مكانها؟
مشاعل(بملل):افف يعني شنو بيسوي بيرسلني امريكا عندmom
راشد:هههههههه لا اهل عهود سوو شي ثاني
مشاعل(طفشت منه):شنو سوو يعني اذبحوها؟
راشد:ايه
مشاعل(ما استوعبت شنو قال):نعم تستخف دمك؟
راشد:اخوها لما درى عنها ضربها وحبسها بالغرفه وتركها يوم كامل وما ادرى مين من اهلها درى عنها ودها المستشفى بس ما فدروا يسعفونها وماتت

مشاعل الخبر فجاها ما توقعت توصل الامور لهدرجه ما قدرت تتخيل شكل عهود وهي تنضرب اندمت على الي سوته بس بعد ايش بعد ما ماتت (لا فات الفوت ما ينفع الصوت)....

راشد حس انها اندمت بس ما اثرت عليه لانه يعرفها زين ويعرف انها فتره وبتعدى ....

راشد:قومي خلينا نطلع احسن
مشاعل(وهي تحاول تحبس دموعها):احسن احس اني مخنوقه

طلعوا بره الكافيه وراشد حب يغير الجو...

راشد:دقي على سواقك خليه يرجع البيت وخليني اوصلك احسن
مشاعل:اوكي

راح مشاعل وراشد لجهة سيارته وركبت السياره ودقت على شاهين تقوله يرجع البيت..
في السياره كان الهدوؤء سيد الموقف مشاعل تفكر بعهود وراشد مو عارف شنو يقولها...

راشد(بهدوؤء):مشاعل شفيك؟
مشاعل(وبدون ما تطالع فيه ):احس اني حقيره على الي سويته
راشد(استغرب ما توقع تتأثر لهدرجه):ليش ؟
مشاعل(بانفعال وعصبيه):انت تتخيل انك تكون السبب في موت شخص
راشد(باستهزاء):تبين تقنعيني انك ندمانه على الي سويته؟
مشاعل(ودموعها خلاص خنتها ونزلت):انت عمرك ما راح تحس فيني

راشد انصدم من كلمتها الاخيره وانصدم اكثر لما شافها تصيح وهي حاطه يدها على وجها اول مره يشوفها منهاره كذا توقع انها ما تحس وما عندها دم لاكن لما شاف شكلها وهي تصيح ما كان منه الا يخفف عليها..

وقف راشد السياره وقرب من مشاعل وحط ايده على كتفها ...

راشد(بصوت كله حنان وهمس):مشاعل تكفين لا تبكين

مشاعل اول مره تسمعه يكلمها بصوت كله حنان وهي فاقده هالشي خافت هالحنان يروح منها رمت نفسها بحضن راشد وبكت طلعت كل الدموع الي كانت حبستها من زمان ,راشد استغرب وانصدم من حركتها اخر شي توقعه منها بس ما يدرى ليش حس انها محتاجه للحنان قربها منه اكثر يحسسها بالدفا والحب الي هي فاقدته ...

مشاعل(همست بأذنه وبصوت كله رجا):راشد
راشد(بصوت كله حنان):عيون راشد
مشاعل:بلييز لا تخليني انا محتاجه لك
راشد(انصدم من طلبها ومن طريقة كلامها بس كان اسير اللحظه واسير مشاعل بعد ):ما طلبتي انا عمري ما اخليك

مشاعل حست براحه مو طبيعيه حست لحظتها انها ملكت الدنيا وما فيها ,راشد كان وده هاللحظه تدوم العمر كله وتبقى مشاعل بحظنه ما يدرى ليه بس كان فرحان ومرتاح...

بعدت عنه مشاعل ببطء وهو بعد وكانه ما يبغها تبتعد عنه,ما قدرت تحط عيونها في عيونه لانها مو فاهمه شعورها الحين ولا ليش سوت الي سوته معه البست نظارتها السوداء عشان تخفي دموعها ونظراتها المتوتره عنه...

راشد سكت ما يبي يحرجها ويسالها اكثر...

راشد:اوديك البيت
مشاعل هزت راسها من غير ما تقول ولا حرف بمعنى ايه...
راشد احترم سكوتها وسكت مثلها,طول الطريق كان الجو هادئ اول ما وصل القصر فتح الحارس البوابه لما شاف مشاعل وقالتله يفتح البوابه دخل القصر وقف عند الباب...

مشاعل(التفتت على راشد وبكل هدوؤء):راشد شكرا
راشد(ما كان وده تطلع بس ما يقدر يقولها):العفو ما سويت شي

قربت منه مشاعل وبحركه جريئه هي نفسها استغربت منها باسته على خده بكل رقه وبشكل خفيف كانها نسمة هوا وكانها ممتنه له على الي سوها...

راشد قعد يطالع فيها مصدوم من حركتها يعرف انها جريئه بس مو كذا ولما جاء بيتكلم كانت هي طلعت من السياره ودخلت القصر حرك سيارته وهو مو حاسس بنفسه واللحين ريحة عطرها منتشره بالسياره لمس خده بكل هدوؤء يخاف تختفي بوستها وما يحس فيها بعدين ابتسم على جرئتها وكمل طريقه...

في القصر مشاعل اول ما دخلت كانت طايره من الفرحه اول مره بحياتها تحس انها سعيده حست بالحنان بعيون وصت راشد والي فقدته عن ابوها بعد دقائق استوعبت هي شنو سوت ضحكت بصوت عالي انا بالسعوديه مو بامريكا وبست واحد سعودي اكيد بيفهم غلط هههههه كيفه اهم شي سويت الي بخاطري طلعت غرفتها ورمت العبايه والشنطه والجزمه على السرير رمت نفسها على الكرسي المريح قدام التلفزيون وحطت على (روتانا موسيقى) وكان عليها اغنية (اصاله_بين ايدك)حست انه هالاغنيه توصف الي حست فيه وهي بحظن راشد غمضت عيونها وسرحت بخيلها مع كلمات الاغنيه...




*********************




طلعت شوق من الغرفه ونزلت للصاله صحيح ما لها نفس تشوف احد بس اذا ظلت لوحدها بالغرفه بتظل تفكر بالي صار وهي تعبت من التفكير ..

قربت من الصاله وسمعت اصوات ضحك استغربت مين جاي عندهم واول ما دخلت انصدمت من الي شافته لقت امها قاعده وبجمبها رغد ما صدقت عيونها فكرت انها للحين نايمه وتحلم قربت منهم بكل هدوؤء لا يطلع حلم وتصحى منه ,ام ناصر حست فيها ...

ام ناصر(ببتسامه):صباح الخير حبيبتي توك صاحيه
شوق(للحين عيونها على رغد مو مستوعبه):.........
ام ناصر:شوق..شوق انتي معاي؟
شوق(توها تنتبه لامها):ها..ايه معاك
ام ناصر(عرفت انها متفاجاه بوجود رغد):شوق شفيك سلمي على اختك
شوق(تطالع امها واختها وهي مو مصدقه):..........
رغد:شفيك شوق ما تبين تسلمين على؟
شوق:ها...سوري بس مو...
رغد(باستهزاء):ليه اظل محبوسه بالغرفه لين اموت
ام ناصر:سم الله عليك حبيبتي من الموت لاتفاولين على نفسك
شوق:سوري مو قصدي كذا اعذريني

قربت منها شوق وحظنتها ...

رغد(بهمس عشان امها ما تسمعها):لا تفكرين اني سماحتك الي سويتي عمري ما راح انساه لك
شوق(كانت مصدومه بالكلام الي سمعته بس كابرت على نفسها):مو مشكله وانتي بتظلين اختي طول عمري

بعدت عنها شوق لانها خايفه تسمع كلام اقوى من كذا وما تمسك دموعها...

شوق:ماما انتوا فطرتوا؟
ام ناصر:ايه حبيبتي روح افطري انتي
شوق(ببتسامه بارده):طيب

مشت شوق بخطوات سريعه لغرفة الطعام واول ما دخلت انهارت على الكرسي وبكت بصمت من غير صوت عشان ما تسمعها امها ,موكافيه الا صار لي بعد انتي يا رغد على يارب ارحمني...




*******************



جلست هديل مع امها يطالعون التلفزيون بعد الفطور ...

هديل(وهي تطالع التلفزيون):هالمسلسل ما يعجبني ابد
ام هديل:ليه حلو؟
هديل:بايخ كانك تطالعين عرض ازياء مو مسلسل كل شوي طالعه وحده ولابسه لك لبس شكل تعبوا حالهم على حفظ النص ما له داعي
ام هديل:لا والي يضحك ان وحده تطبخ وهي بكامل زينتها شلون تركب هذي
هديل:هههههههههه ايه والله
ام هديل:غريبه اليوم ما طلعتي مع صديقاتك؟
هديل:مدرى والله مشاعل امس كلمتها وشوق مدرى عنها صار لي يومين
ام هديل:طيب انا اليوم عندي حفل استقبال حق ام سلطان تجين معاي؟
هديل(بتفكير):ممم,مدرى بس هناك كل حريم كبار مع مين اسولف؟
ام هديل:يمكن هناك في بنات كبرك روحي تعرفي عليهم
هديل(ما ودها تروح بس عشان امها بتوافق):اوكي بروح معاك
ام هديل:شوفي الحين الساعه 3 والحفله تبدى الساعه8 خلينا نروح المشغل الحين عشان يمدي
هديل:طيب انا بروح البس


طلعت هديل لغرفتها تبدل ملابسها وفكرت تدق على فيصل تقوله وتوها بتدق الا يدق عليها رفعت السماعه وهي تضحك...

فيصل(باستغراب):ليه تضحكين؟
هديل:ههههه كنت توني بدق عليك الا دقيت
فيصل:قلبي حاسس ,شرايك اليوم نطلع قبل الاختبارات؟
هديل:ودي والله بس اليوم بروح مع ماما
فيصل(بخيبة امل):طيب مو مشكله ,وين بتروحين معها؟
هديل(عرفت انه زعل):بروح حفل استقبال حق صديقة ماما
فيصل:واكيد بتكشخين
هديل:طبعا شرايك يعني؟
فيصل:اااه كان ودي اشوفك
هديل:خلاص حبيبي مره ثانيه انا ما كان ودي اروح بس تعرف ماما كانت تعبانه بالفتره الاخيره وما حبيت ازعلها
فيص:اهم شي رضى امك عليك
هديل:فدييتك ياقلبي
فيصل:يفداااك عمري,طيب اخليك الحين تتجهزين واكلمك بعدين اوكي
هديل:اوكي,انتبه على نفسك
فيصل:ما طلبتي ,باي
هديل:باي




******************




في الصاله عند رغد وام ناصر دخل ناصر الصاله وما صدق عيونه لما شاف رغد قاعده بالصاله....

ناصر:رغد لا مو مصدق انتي هنا؟
رغد:هههههههه
ام ناصر:هههههه شفيك الناس تسلم اول
ناصر:اسف,السلام عليكم بس مو مصدق عيوني؟
رغد:لا صدق ناصر انا ماليت من الوحده واقتنعت اني لازم انزل اقعد معاكم
ناصر(ببتسامه عريضه):زين عالبركه دووووم انشاء لله
رغد:تسلم
ام ناصر(والدموع الفرحه بعيونها):الله يديم علينا هالفرحه
ناصر:الله يهداك يمه ليه الموع بس
ام ناصر(وهي تمسح دموعها):من الفرحه ياوليدي

رغد لما شافت دموع امها حست انها ظلمت اهلها وظلمت نفسها قبل لما فكرت تموت طالعت اخوها وامها شلون كانت راح تنحرم منهم ومن حنانهم...

رغد:ماما خلاص لاتبكين ترى ابكي معاك الحين
ام ناصر:لا خلاص سكت
ناصر(حب يلطف الجو):الحين لما قلت لك لا تصحين ما سمعتي كلامي واول ما قالت رغد سمعتي كلامها على طول
ام ناصر:شدعوه بس رغد اخر العنقود
ناصر:وانا البكر ولا خلاص صرنا صفر على الشمال الحين
الكل:ههههههههههههههههه

طلعت شوق من الغرفه وسمعت ضحكهم بس اول ما طاحت عيونها بعيون اختها شافت فيهم كلام كثير كله لوم وعتاب وكانها تقول لها لاتدخلين بينا انتي شخص مو مرغوب فيه ,طلعت لفوق ودخلت الغرفه وجلست تبكي تعبت من الدموع حست انها محتاجه شخص ترتمي بحظنه بس هالشخص مو موجود حست انها وحيده غريبه وهي بين اهلها حظنت نفسها وجلست تبكي وحيده وبتظل طول عمرها وحيده...




************************




على الساعه 8 طلعت هديل وامها من المشغل ركبوا السياره وراحوا على الحفل لانهم كانوا لابسين وجاهزين ...

وصلوا القصر حق ام سلطان كان كبير وفخم هديل اول مره تجي هذا المكان بس امها جايته قبل اكثر من مره ,دخلوا وكان مليان حريم كلهم من الطبقه الرايقه ومن الشيوخ دخلوا الممر الي فيه المرايات عشان يعدلون اشكالهم جت الخدامه واخذت عبايتهم ...

ام هديل مثل عادتها كان في قمة جمالها الا يشوفها مع هديل ابد ما يقول انها امها لانها تزوجت وهي صغيره كانت لابسه فستان بنفسجى غامق فخم مرره وراقي بشكل وفاتحه شعرها الي قصته بالمشغل ولابسه طقم الماس فخم فيه حجر باللون البنفسجي ...

هديل كانت قاصه شعرها الفروله وطالع جنااان على شعرها لاسود الفاحم والناعم بشكل لبست فستان لونه وردي لونها المفضل قصير لفوق الركبه وفيه زينه بالفضي من اطرافه تلمع كان من قدام (دريبه)ومن ورى كان عاري بين ظهرها لاخر فقره فيه وكان طبعا مخصر على جسمها ومكياجها الوردي مطالعها مثل الورده المتفتحه...


اول ما دخلت الحفله استقبلتها ام سلطان...

ام سلطان:هلا والله بام هديل
ام هديل(بكل غرور):هلا فيك
ام سلطان:شخبارك انشاء بخير؟
ام هديل:بخير الله يسلمك انتي كيفك؟
ام سلطان:بخير نسال عنك
ام هديل:سالت عنك العافيه
ام سلطان:الله يعافيك
ام هديل(وهي تأشر على هديل بكل فخر على جمالها):هذا بنتي هديل ,هديل سلمي على ام سلطان
هديل(بكل خجل):اهلين(ومدت يدها تسلم)
ام سلطان(عجبتها هديل وقررت تخطبها لولدها):هلا فيك حبيتي والله كبرتي وصرتي عروس
هديل(صاار وجها احمرر):شكرا عيونك الحلوه

دخلت ام هديل وهديل للصاله الفخمه والكبيره كانها قاعة عرس بفندق فخم دلتهم الخدامه على الطاوله المحجوزه لهم وقعدوا فيها....


كانت الحفله مليانه حريم وبنات من ارقى العوائل واغنها هديل ما كان عاجبها الجو صحيح تعرفت على كم بنت بس ما عجبوها كانوا تافهين وسطحين تعذرت منهم لانها تحس نفسها مخنوقه وقالت لهم ولامها انها بتروح تعدل شكلها...


طلعت من الصاله الكبيره لممر طويل كان القصر كبير مررره وفخم قعدت تتمشى وهي تتامل الاثاث الي عجبها صحيح هي عايشه بغنى وبقصر بس كان باين ان ام سلطان ناس رايقه وذوق وعندهم فلوس تعيشهم طول العمر برفاهيه ...

حست انها مخنوقه من المكان وحبت تطلع تاخذ نفس افتحت اول باب لقته قدامها ولقت نفسها بحديقه اكبر من حديقة بيتهم بكثيير كانت مثل المزرعه وكانها راحت لمكان ثاني برى القصر راحت تتمشى بالحديقه وشافت جسر صغير وتحته مثل النهر وفيه سمك راحت تركض له وقفت عليه وهي تتامل السمك ما حست الا بشخص واقف يطالعها التفتت تشوف مين وكانت اكبر صدمه بحياتها....

 
 

 

عرض البوم صور سنديان   رد مع اقتباس
قديم 14-06-10, 07:35 PM   المشاركة رقم: 10
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: May 2010
العضوية: 164090
المشاركات: 217
الجنس أنثى
معدل التقييم: سنديان عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
سنديان غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : سنديان المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

>>>>>الجزء السادس عشر<<<<

"الفصل الاول"





هديل حست انه في احد ورها التفتت وكانت اكبر صدمه بحياتها.....

هديل:فيصل؟؟
فيصل(باستغراب وصدمه):هديل
هديل(مصدومه اخر شخص توقعت تشوفه وخصوصا بمكان مثل كذا):...........
فيصل:انتي شنو تسوين هنا؟؟
هديل:انت شنو تسوي هنا؟؟
فيصل(بارتباك):هذا..بيتي

هديل(مومستوعبه شنو قال):نعم شنو يعني بيتك؟؟
فيصل(قرب منها):يعني بيتي المكان الي اسكن فيه وا....
هديل(تو تنتبه لسؤالها الغبي وتقاطعه):ادرى شنو يعني بيتك,الي اقصده شلون هذا القصر بيتك وانت....
فيصل(يقاطعها ببتسامه):قصدك انا فقير...بصراحه انا كذبت عليك انا مو فقير
هديل(بصدمه):انت غني طيب ليه كذبت علي كنت تقدر تقول انك غني ؟
فيصل:هديل قلبي لو قلت لك اني غني ما كنتي بتحبيني مثل ما تحبين فيصل الفقير ولا...
هديل:يعني عشان كذا كذبت علي؟
فيصل:ايه مو مقتنعه؟
هديل(وهي تطالعه باستهزاء وتمشي عنه):لا مو مقتنعه سوري بس عذرك سخيف وتافه
فيصل(يطالعها باستغراب):يعني انا سخيف وتافه؟
هديل(حطت ايدها على راسها تخفف صدمتها)تنهدت)لا انا ما قلت كذا انا قصدي....
فيصل(قرب منها ومسك ايدها):هديل حياتي انا اعرفك انتي عرفتي ناس اغنياء وما حبيتهم لانك تعودتي على الدلال بس لما جاك شخص مختلف عن الي قبل حبيته لانه غيير حبيتي تجربين شي مختلف تجربه وقررتي تدخلينها و....
هديل(حطت اصبعها على فمه عشان يسكت):اششش فيصل انت حب صار له 3سنين تجي ىالحين تقولي انك تجربه لا انت احلى شي بحياتي انا مستعده اترك ماما وهي الشي الوحيد الي بقالي بعد موت بابا بحياتي واعيش معاك طول العمر شلون تقول اني ما احبك لشخصك

فيصل قعد يتاملها وعرف وقتها انه ما غلط لما اخترها تكون شريكة حياته للابد طول عمره يفكر ان كل الناس طمعانين بفلوس ابوه بس لما عرف هديل اكتشف ان الدنيا فيها اشياء غير الفلوس....

هديل(وجها صار احمرر من نظرات فيصل ):فيصل لا تطالعني كذا
فيصل(انتبه لنفسه ):ههههههههههه سوري بس سرحت شويه
هديل(بدلع):بمين سرحت؟
فيصل:فيك يا قلبي بس تعالي بوريك شي
هديل:شنو؟
فيصل(وهو يمسكها من يدها ويسحبها):انتي تعالي بس

مشت هديل مع فيصل وهي ماسكه ايده تحس انه هالحظه تسوى الدنيا وما فيها تمنت تطول للابد...
ودها فيصل لجهه ثانيه من الحديقه وقفها فجأه...

هديل( طالعت فيه باستغراب):ليش وقفت؟
فيصل:غمضي عيونك

غمضت هديل عيونها وخذت نفس ورصت على ايد فيصل,سحبها فيصل بكل هدوؤء وبعد 5 دقائق......

فيصل:افتحي عيونك

افتحت هديل عيونها على منظر عجزت الكلمات انها توصفه حست انها بتظلم شكل البركه الروووعه والشجر من حولها وشكل الزينه الي مركبه عشان الحفله وانعكاسها على البركه وصوت العصافير في قفص قريب من البركه ....

فيصل(ببتسامه حلوه):ها شرايك؟

هديل ما تكلمت طالعت فيه وعيونها تكلمت عنها....


ودي اغير كلمة اهواك بكلمة توصف كم انا اغليك
كلمه تفسر اني وياك عايش وقلبي ميت فيك

من يوم شفتك عني افداك والقلب ماله غير طاريك
من زود ما هو يسعى لرضاك وده يفارق صدري ويجيك

كذاب انا لو قلت اباانساك او جيت يوم وقلت ما ابيك
صدق باني ولي سواك لو انسى اسمي ما ني ناسيك

لو تبغى تعرف كم في لقياك كم اعشقك موت واحاتيك
خذ قلبي الي موت يهواك شوف وشكثر راعيه يغليك

ودي اغير كلمة اهواك بكلمة توصف كم انا اغليك
كلمه تفسر اني اهواك عايش وقلبي ميت فيك


مسكت ايد فيصل ومشت لحد البركه وقفت عندها وجلست تتامل شكلها وشكل فيصل بالماي...

فيصل:بالله عليك مو لايقين على بعض؟
هديل:ههههههه
فيصل:دوووم انشاء لله
هديل(طالعت فيه بكل حب وما حبت تعلق):.........
فيصل:بس ما قلتيلي حلو المكان؟
هديل(لفت عليه وطاعته بكل حب وحنان):روووعه يهبل
فيصل:هذا بس عشان عيونك حلوه
هديل:هههههه
فيصل:تدرين انا خلاص بقول لامي تخطبك بس خلصي اختبارات اول
هديل(تطالعها وهي ميت من الفرحه):والله
فيصل(ابتسم وهو يشوف الفرحه بعيونها):في يوم وعدك وما وفيت
هديل(هزت راسها بمعنى لا):.....
فيصل(قرب منها ولمس خشمها بكل رقه):اجل خلاص روحي عند ماما الحين عشان ما تخاف عليك
هديل:صح ذكرتني اخاف تقولي الحين وين كنتي؟
فيصل:ما عليك قوليلها كنت مع فيصل وهي بتسكت
هديل:لاههههههههههه
فيصل:هههههههههههه
هديل(وهي تسحب ايدها من ايده ):يلا انا بروح الحين بااااي
فيصل:لا تنسين كلمني اليوم طيب
هديل:هههه اكيد
فيصل:باااي

هديل اشرت له بيدها وكانها تقوله باي وراحت دخلت لداخل القصر.....

فيصل حس انه اسعد انسان بالدنيا مو قادر يوصف سعادته مع هالانسانه الحلوه هديل فيها كل الموصفات الي يتمنها حلوه ودلوعه وهاديه واكثر شي يحبه فيها انها مخلصه ووفيه له وتبادله الحب الكبير الي بقلبه لها....




***********************



اليوم الثاني الساعه 10 الصباح قامت شوق وهي تفتح عيونها بثقل على صوت جوالها امس طول الليل وهي تبكي وما عرف النوم طريق لعيونها الا بوقت متاخر بالفجر فتحت عيونها وهي منزعجه ما في احد بيدق عليها الحين شالت الفراش من وجها ورفعت شعرها عن عيونها ومسكت الجوال تشوف مين شافت رقم غريب انقهرت اقوم من عز نومي وعلى بالي حالة طوارئ صارت اخرتها رقم غريب بغت ترمي الجوال وتكسره بس قالت حسافه فيه عطته مشغول ورجعت انسدحت يمكن يجيها النوم ,دقتين الي يجيها مسج تأففت وسحبت الجوال تشوف المسج اول ما قرت المكتوب افتحت عيونها وهي مو مصدقه هذا فهد ولد عمي بس من وين جاب رقمي انا ما اذكر اني اعطتيه اصلا مستحيل اعطيه خافت ترد عليه ولا طنش بس لما دق عليها ردت على طول قبل لايسكر....



شوق(بتردد):الو
فهد:صباح النور ياعروس
شوق:نعم مين العروس؟
فهد:انتي ولا شاكه
شوق:عروس بس مو لك
فهد:هههههههه عاد توني بقول عروس ولي انا
شوق:انا كم مره قلت لك لا تفتح لي هالسافله لاني رافضه
فهد:هههههههههلا بتوافقين
شوق:وشلي مخليك متأكد كذا اني بوافق انا اقول لا تحرج نفسك احسن
فهد:لا احرج نفسي ولاشي,عموما انا مسوي لك مفاجأه
شوق(الله يستر منك):شنو؟
فهد:انا عندكم بالبيت تحت
شوق(مو مستوعبه):نعم انت شنو تسوي عندنا؟
فهد:ااااه مشتاق لك
شوق(يعععع الله يقرفك):اقووول لا تستخف دمك على
فهد:اذا مو مصدقتني انزلي تحت بالصاله وبتشوفيني موجود
شوق(حست انه يتكلم من جد بس خافت لمجرد انها تشوف نظرات فهد لها):........
فهد:ها شفيك ليش ما تردين ولا القطوه كلت لسانك؟
شوق:ها...لا معاك بنزل الحين واشوف
فهد:انتظرك حبي

شوق لا عت كبدها وسكرت بوجه من غير ما تقول باي قامت من السرير وهي تتمنى انه يكون حلم بس اللاسف طلع حقيقه لما سمعت صوت الباب يدق ....
شوق(بطفش):مييين؟
ام ناصر:انا ماما افتحي الباب شوق

راحت شوق بكسل وافتحت الباب ورجعت جلست على طرف السرير....

ام ناصر:حبيبتي ليه مقفله عليك الباب؟
شوق:ولاشي بس ما حبيت احد يزعجني
ام ناصر:ايه ,طيب البسي وتجهزي ونزلي تحت
شوق(بخوف):ليه؟
ام ناصر:ولد عمك فهد عندنا تحت
شوق(الحين عرفت ان فهد ما كان يكذب عليها):ليه شنو يبي؟
ام ناصر(وهي تهز كتوفها):مدرى عنه بس هو ضيف عندنا لازم نجلس معه مهما كان ولد عمك
شوق(بصوت مو مسموع):وضيف دمه ثقيل
ام ناصر(ما سمعتها):نعم قلتي شي؟
شوق:ها..لا بس قلت الحين بنزل

ام ناصر طلعت من الغرفه من غير لا ترد وسكرت الباب ورها,شوق اول ما طلعت امها من الفرفه طرت على بالها اختها رغد اكيد الحين قاعده مع فهد تحت وطايره من الفرحه ابتسمت وهي تخيل شكل اختها تضحك من زمان ما شفتها تضحك دخلت الحمام عشان تغسل وجها....

طلعت لها من غرفة الملابس تنوره قصيره لفوق الركبه لونها ابيض وفيها شك خفيف بالفضي يلمع منثور بطريقه حلوه على التنوره وبلوزه فضيه نازل واحد من اكمامها يبين كتفها والجهه الثانيه مرفوعه خلت شعرها مفتوح وربطت شريطه بيضاء عليه طالع شكلها حلووو حطت مكياج خفيف بس زادت الكحل الاسود على عيونها تعطرت بعطر من (كوكو شانيل) وطلعت من الغرفه....





************************




مشاعل قامت من الصباح فرحانه ونشيطه على الي صار امس مع راشد كانت اليوم ناويه تفاجأه وتعزمه بره دقت عليه وهي ودها بس تسمع صوته....

راشد(وهو فرحان لانها دقت عليه):هلا ميشو
مشاعل:good moring
راشد:صباح النور الناس يقولون
مشاعل:ههههه نفس الشي
راشد(ياحلو هالضحكه على الصبح):شخبارك اليوم انشاء لله كويسه
مشاعل:لا انا اليوم عال العالI feel soo good
راشد:دووم
مشاعل:ثانكس,طيب انا داقه لاني عازمتك اليوم
راشد(مو مصدق الي اسمعه مشاعل بنفسها عازمته):الشمس اليوم من وين طالعه؟
مشاعل:هههههههه ترا اهون
راشد:لا لا خلاص اسف
مشاعل:ههههههه طيب سامحتك
راشد:طيب العزيمه الساعه كم؟
مشاعل:الساعه 8 ابي اشوفك عند باب البيت سامع
راشد(لو تبين عيوني عطيتك):لا وتتامرين بعد
مشاعل:هههههه
راشد(فديت الضحكه وراعية الضحكه):......
مشاعل:هاااا راشد انت معاي؟
راشد:ها...ايه معاك ,خلاص اليوم الساعه 8 بمرك
مشاعل:اوكي اشوفك بالليل

وتوه راشد بقولها باي الا تسكر الخط,هذا مشاعل عمرها ما تتغير....


*********************


دخلت شوق الصاله على صوت ضحكة رغد....

شوق(وهي مبتسمه ابتسامتها الحلوه والجذابه):صباح النور

كلهم لفوا لمصدر الصوت وشافوه شوق واقفه عند الباب كانت حلوه وتفتح النفس على الصبح بشعرها الذهبي وتنورتها القصيره مشت لعندهم وكانها عارضة ازياء بكل غرور وفخر من جمالها وهي تشوف نظرات فهد لها صحيح تكره نظراته وتشمئزز منها بس طنشت وجلست....

شوق(لفت على فهد والتف شعرها معها):شخبارك ولد عمي؟
فهد(كان سرحان يطالعها وهي قدامه اشتاق لها ولابتسامتها):ها...بخير ,انتي شخبارك؟
شوق(بدون نفس):ماشي الحال
شوق(بدلع توجه كلامها لامها):ماما في فطور انا جوعانه
فهد بخاطره(اموووت على الدلع اناااا)....
ام ناصر:روحي حبيبتي عند الخدامه خليها تحط لك فطور
شوق(وهي تقوم بكل دلع):اوكي

مشت من قدام فهد وعيونه ما شالها من عليهاا الي لما طلعت من الصاله وتركت وراها ريحة عطرها الحلوه....

من يوم دخلت شوق الصاله في عيون تطالعها بكل غيره و قهر ودها تذبحها على غرورها ودلعها الماصخ رغد كانت تطالع فهد الي ما شال عيونه من شوق من يوم دخلت وحتى لما راحت كان سرحان واكيد يفكر فيها حبت تحسسه بوجدها ....

رغد:ها فهد ووين وصلت ؟
فهد(طا لعها وفهم من نظراتها انها تعاتبه لانه نسى وجدها بس يحق له دام شاف شوق):هلا لا معاك
رغد:طيب شنو الشغل الي جاي عشانه الشرقيه؟
فهد(طالعها بنظرات افهمتها):شغل ضروري كنت لازم اشوفه
رغد(فهمت قصده بس سكتت عشان امها موجوده معاهم):........
فهد بخاطره(هههههه مصدقه نفسك انا قبل كنت معجب فيك عشان كنت اشوفك احلى وحده بالعايله بس لما شفت عيون اختك كرهت كل البنات بعدها).....





***********************

دخل ناصر للصاله وشاف فهد وسلم عليه....

ناصر:فهد ترى في واحد بره يقول انه صديقك جاي ياخذك
فهد:ايه هذا صديقي طلال يسكن هنا بالشريقه انا دقيت عليه وقلت له يمرني
ناصر:بتروح الحين تغدى عندنا
فهد:والله ودي بس عندي شغل ضروري بجي عندكم بالليل
ناصر:اوكي حياك الله باي وقت


خلصت شوق فطورها كانت بترجع الصاله بس تذكرت نظرات اختها لها وكان ما ودها تجلس معاهم عشان فهد حست انها مخنوقه قررت تطلع تشم شوية هوا طلعت من الباب الخلفي للمطبخ عشان ما تشوف احد ....

طلعت للحديقه وكان الهوا حلو مشت وهي مبسوطه سمعت صوت احد يتكلم جهة الباب الرئيسي مشت بهدوؤء عشان ما يحس فيها وشافت الشخص الي انقذها قبل وصارت تعتبره بطل بالنسبه لها ابتسمت على شكله وهو متحمس ويتكلم بالجوال مشت لعنده وهو كان معطيها ظهره ....

طلال سكر الخط وحس بايده على عيونه فكر انه فهد بستهبل عليه.....

طلال:فهد شيل يدك

شوق اكتمت ضحكتها مو متخيله شكله ولا ردة فعله لما يلف ويشوفها....

طلال(مسك ايد شوق ولفها بقوه):هههههه تستخف دمك عاى الصبح
شوق(تالمت من ايده لانها كانت قويه عليها):ااااي

طلال (انصدم لما شاف شوق قدامه وانا اقول هاليد مو يد فهد ):.......
شوق:شفيك واقف تطالعني شيل ايدك والله تعور اااي
طلال:ها...اسف بس انتي الله يهديك عليك حركات
شوق(وهي تهمز ايدها لانها عورتها):هههههه بس مو حلوه
طلال(توه بيتكلم الا يسمع صوت يقاطعه من بعييد):ا.......
فهد(وهو معصب):طلاااال





********************





*تتوقعون شنو بيسوي فهد مع شوق وطلال؟
*وشنو بيصير مع مشاعل وراشد بالعشى؟

 
 

 

عرض البوم صور سنديان   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
طلبتك لا تحاكيني
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 02:38 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية