لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل [email protected]





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > روايات منوعة > روايات ألحان
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

روايات ألحان روايات ألحان


موضوع مغلق
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-03-07, 06:43 PM   المشاركة رقم: 6
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو قمة


البيانات
التسجيل: May 2006
العضوية: 4634
المشاركات: 1,927
الجنس أنثى
معدل التقييم: red rous عضو على طريق الابداعred rous عضو على طريق الابداعred rous عضو على طريق الابداع
نقاط التقييم: 203

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
red rous غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : red rous المنتدى : روايات ألحان
افتراضي

 



151- قسوة الحب

طفت "ليلا" على السطح وحبات الماء عالقة ببشرتها تلمع على جسدها وجلست على الأرض السيراميك التركواز مرتعشة، لفت جسدها بمنشفة كبيرة. جعلت اللمبات المشعة لون الماء فسفورياً.

كما نعكس ضوء القمر الفضي على شعر "ليلا". كانت تعرف أن "كريج" ينظر إليها بإصرار مما أصابها بالارتباك. كان يجلس على المقعد المتحرك مرتدياً بذلة السهرة.





152- الصراخ والعذاب

تفاجأ رسامة كتب الأطفال الشهيرة في الساعات لأخيرة من الليل بمن يطرق بابها بشدة. وعندما تفتحه تجد أمامها شاباً ضخماً وقوياً يحمل بين ذراعيه طفلة لم تبلع سنة من عمرها، وكيساً كبيراً من البلاستيك به حاجياتها ثم يسلمها الطفلة في ذهول ويخبرها أنها ابنة إحدى صديقاتها التي تعالج في المستشفى الذي يعمل به وتركت لها رسالة.
من هول الموقف لم تستوعب الشابة الموقف، وعندما أفاقت من ذهولها كان الشاب قد اختفى بالسرعة التي ظهر بها واعداً أنه سيعود.

عندما احتجت بأنها لا تعرف صاحبة الطفلة وليست لديها أية فكرة عن تربية الأطفال وأنها ستستدعي الشرطة يظهر الشاب وينصحها بقراءة الخطاب. تكتشف الفنانة أن الخطاب من أم صغيرة تعاني مرضاً خطيراً، وأنها لم تجد من يمكن أن تأتمن عليه طفلتها سوى الرسامة التي سبق أن حضرت إحدى قراءاتها لقصصها أمام الأطفال وأعجبت بها.

تحدث مفارقات غريبة نتيجة عدم دراية الرسامة بتربية الأطفال، ولانشغالها الشديد بعملها ولسابق زواجها زوجاً فاشلاً. ويحاول الطبيب المتفاني في عمله مساعدتها. إلى أين ستنتهي هذه المغامرات والأحداث؟





153- الصفقة الرابحة

إنها قصة شيقة تشمل العديد من مواقف حياتنا العصرية. وبين صفحاتها تجد كيف استطاع الكاتب تصوير ملامح وانطباعات عن المجتمع التجاري. كما أنه لم يغفل عن إبراز العاطفة فيها.





154- الوريثة الفقيرة

تفاجأ "أوجينا" عند قراءة وصية والدها أنه ترك نصيبه من شركته الكبرى لشريكه الذي كان يثق به أملاً من أن يتزوج ابنته الوحيدة، لم تنتظر الشابة أي تفسير من الشريك الذي كانت تحبه بجنون، هربت إلى مكان مجهول حيث عملت ساقية ملهى بإحدى البلدان الصغيرة، يظل الشريك يبحث عنها إلى أن يعثر على مكانها بعد عشرة أشهر. ويصمم على عودتها، ولكنها ترفض فيقيم بالشقة المجاورة لسكنها المتواضع ويقسم ألا يغادر البلدة دون أن يقنعها بأنه لا ذنب له فيما قرره والدها بالنسبة للوصية. ويتحمل الحياة القاسية والجهد الشديد في إدارة أعماله عن بعد، كانت الشابة قد قررت الانتقام وذلك بسرقة أموال الشركة التي تعتبر في الحقيقة أموالها وذلك عن طريق ضربتها في استخدام الكمبيوتر. ما الذي سيحدث عندما تكتشف صدق عواطف شريك والدها؟ وما الذي ستفعله في سرقتها؟





155- الحقيقة المرة

ينجب "بادي" ابنته "تريشيا" في سن متأخرة ولما شعر بدنو أجله استدعى "شوك كولبي" للعناية بمزرعته لدرايته الكافية بشؤونها ولأن ابنته ما زالت صغيرة على تحمل مثل هذه المسؤولية. تشاء الأقدار أن يجمع الحب بين قلبي "تريشيا" و"شوك". تحدث المفاجأة عندما يموت الأب.

ما المفاجأة؟ ما وقع تأثيرها على كل من "تريشيا" و"شوك"؟ هل هذه المفاجأة هي التي دفعت "تريشيا" إلى مغادرة المزرعة؟ ما عواقب هجرانها لـ "شوك"؟ ما موقف "شوك" نفسه منها؟

ستجد –عزيزي القارئ- إجابة لكل هذه التساؤلات لدى متابعتك لهذه الرواية الشيقة.





156- الهروب من ليلة الزفاف

"تغادر "صافي" بلدتها بعد أن تركت عريسها أمام القس في مذبح الكنيسة في يوم عرسها وعلى مشهد من جميع أهالي البلدة الذين حضروا مراسم الزواج ولم يعرف أحد سبب هذا التصرف، وقد اضطر والدها لمغادرة البلدة هرباً من الأقاويل.
تعود صافي بعد ثلاث سنوات إلى البلدة مرة أخرى لتقضي أسبوعاً من تحضر حفل زواج أعز صديقاتها. يقام في أول أيام وصولها حفل إعلام الخطوبة وفي الحفل يقع بصر مأمور الشرطة ومساعده على العائدة التي لم يكون المأمور يعرف بمغادرتها البلدة قبل تعيينه بفترة وجيزة وقبل أن يخبره مساعده أنها امرأة محطمة للقلوب.

يراهن المأمور مساعدة على أن يتمكن من الاستيلاء على قلب الشابة قبل انتهاء الأسبوع وقبل رحيلها عن البلدة. عل ينجح المأمور في كسب الرهان وكسب قلب الشابة المتمردة؟ هذا ما سيقرأه القارئ عند متابعته لأحداث هذه الرواية المليئة بالمفاجآت.





157- الدكتورة الغجرية

كثيراً ما نردد جميعنا كلمات: "الحظ، القسمة والنصيب، المقدر والمكتوب... لكن ترى ما رأي كل منا في العرافة، وتبادل المشاعر، والتنجيم"، بتصفح هذه الرواية سيجد القارئ رداً على هذه الأسئلة والاستفسارات، وذلك من خلال قصة عاطفية مشوقة ارتكزت بمادتها على هذه المعاني.





158- زواج واحد يكفي

تمتلك "بيرما" حانوتاً لصنع "البيتزا"، وتقوم بتسليم طلبات المنازل بنفسها بسيارتها الجيب القديمة، ويعاونها ثلاث نساء عجائز تبنتهن بعد هدم الملجأ الذي كان يأويهن. في يوم ما ذهبت لتسليم آخر تلبية لمنزل منعزل في منطقة موحشة بها غابات وتلال. لم تجد صاحب المنزل. وأثناء عودتها تسمع مواء هرة صغيرة فوق الشجرة الغربية من المنزل. وحيث أنها ضعيفة أمام أنين الصغار، فقد وضعت علبة "البيتزا" الكرتونية أسفل الشجرة وتسلقت الشجرة لانقاد الهرة.
في هذه الأثناء يعود صاحب المنزل أثناء تسلقها ويصعد إلى الدور الثاني ثم يأخذ في خلع ملابسه أمام الشابة المعلقة على فرع الشجرة، فتسقط من فوقه على علبة البيتزا التي أنقذتها من الإصابة البالغة، وإن كانت قد أتلفت ملابسها، غير أن الاصطدام بالأرض قد أفقدها الوعي، ولسوء حظها أحس صاحب المنزل بها فخرج للاكتشاف ما يحدث فوجدها على الأرض...

وهكذا تتوالى أحداث سوء الحظ، إذ تتدحرج سيارتها لتسقط محطمة في قاع الوادي، ثم تحترق شقتها، وفي كل هذه الأحداث والكوارث يكون جاك بجوارها لينقذها.





159- النهاية السعيدة

كثيراً ما تقف ذكريات الماضي حاجزاً بين المرء وسعادته، هكذا كان الحال بالنسبة لـ "زاك" و"كاندي" بطلي هذه القصة. ولكن كانت "كاندي" أكثير إقداماً على مساعدة "زاك" للخروج من عزلته، وعندما نجحت في مهمتها جاء دور "زاك" ليرد لها الصنيع.





160- رهينة الحب

تناول كاتب هذه القصة نوعاً نادراً من البطولات، إذ بين لنا كيف استطاع "بيك" الذي كان يشعر أنه ليس في موضع التقدير من رؤسائه ولا يجد من يعتبره جديراً بالاعتماد عليه، كيف استطاع المخاطرة بنفسه ويصبح بطلاً في نظر "كونستانسي" التي كانت قد أحبته من أجل ذاته وليس مكافأة على ما قام به نحو والدها، بين سطور هذه الرواية سيستمتع القارئ بعمق الفكرة وتعدد مواقفها الهادفة.

 
 

 

عرض البوم صور red rous  
قديم 03-03-07, 06:55 PM   المشاركة رقم: 7
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو قمة


البيانات
التسجيل: May 2006
العضوية: 4634
المشاركات: 1,927
الجنس أنثى
معدل التقييم: red rous عضو على طريق الابداعred rous عضو على طريق الابداعred rous عضو على طريق الابداع
نقاط التقييم: 203

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
red rous غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : red rous المنتدى : روايات ألحان
افتراضي

 



161- لهيب الرغبة

قرر "فلتشر" –ابن الثري المعروف- الفرار من بيت الأسرة ولم تتبعه محبوبته.. غاب عنها وغابت معه وعنه كل سعادة.

عاد إلى بلدته بعد أن حقق إنجازاً ساحقاً وشهرة واسعة تحت اسم مستعار، إذ لم يكن راضياً أساساً عن أن يقوم كيانه على سند من انتسابه إلى أسرة من الوجهاء...

عاد بعد غيبة طالت إلى ست سنوات ينشد حلمه الأول. ماذا يا ترى ادخرت الأقدار له؟





162- تاجرة الحب

تغادر "داميتا" بلدها إلى إحدى بلدان شمال أفريقيا حيث يعيش الناس هناك الحياة القبلية التي عاشها أجدادهم منذ مئات السنين. وفي نفس الوقت يتمتع الحكام بآخر ما وصلت غليه الحياة العصرية. كانت تريد العثور على أمها التي اختفت منذ شهرين وعلمت من الصحف أنها كانت مع صاحب أكبر سلسلة من الفنادق "الخمس نجوم" في استراليا تقتحم "داميتا" حجرة الشاب صاحب الفندق في جناحه الفاخر بالفندق بالبلد الإفريقي وتحاول أن تعرف منه أين أمها. يرفض كلايتون إخبارها بمكان الأم لأنه ليس متأكد من الصلة بين الابنة والأم التي لم تحدثه عنها فضلاً عن أن حياتها مهددة بالخطر باعتبارها الشاهدة الرئيسية على حادثة قتل زعيم عصابة من عصابات المافيا أحد أفراد عصابة أخرى وأن شهادتها ستقضي على ذلك الزعيم الذي تريد الشرطة التخلص منه بأي وسيلة.
يقع كلايتون في غرام داميتا ويطلب منها الزواج ولكنها ترفض رغم أن النساء يترامين عند أقدامه، يعقد معها صفقة وهي أن يقودها إلى أمها بشرط أن تمنحه ساعة واحدة يقنعها فيها بحبه الصادق... ما الذي يحدث في تلك الصفقة؟!





163- الأميرة الثائرة

"لست بعيدة عن الحقيقية، نحن نعلم –في أيامنا هذه- أن هنود أميركا وصلوا من أوروبا في فجر التاريخ... مجتازين مضيق "بيرنج". وقفت كيرا تتأمله بدهشة، هل أحبه يا "مارنا"؟؟ لكني لا أعر فه جيداً. أنت تعرفينه.. إنه نصفك الآخر وعندما يتقابل النصفان يتحدان، لم يعد هناك مجال للشك، فهل تقابل النصفان ومتى وماذا كان حينئذ؟".
هذا ما سوف تعرفه حين تتابع أحداث هذه الرواية الهادفة التي تناولت أكثر من جانب من جوانب المجتمع.. من الإنساني.ز إلى العاطفي.. حتى القومي.





164- العذراء والملازم

كانت تعرف أنها ليست غلطته، لقد اعتذر بعد ذلك أكثر من خمس عشرة مرة مبرراً أن نبات السرخس هو الذي جعله يعطس.. لقد ظنت في البداية أنه يخشى فقط أن يكتشف "سبنسر" مشروعهما، لكن الكلمات التي نطقها أظهرت لها أنها محقة لأنها تضع ثقلها في "فريدي جاكسون".





165- قبلة العام الجديد

كانت الليلة مثالية لارتكاب جريمة سرقة عن طريق نقب الجدار، كانت الثلوج تهبط بغزارة، الأمر الذي سيساعد على إخفاء آثار الأقدام... كان المرء لا يستطيع رؤية أطراف أصابعه لو مد يده أمام وجهه، كانت قيادة السيارات على الطرق محفوفة بالمخاطر والموت. ولا بد أن رجال الشرطة سيكون لديهم ما يشغلهم ما بين الاصطدام بين السيارات وبين السباق بينهما، ولكن يكون عندهم –بالتأكيد- الوقت للتفكير في "جيمي فالانتاين" الشهير بلص المجوهرات الذي لا يبارى.
فوق ذلك فهذه ليلة "عيد الكريسماس" ويسوء الجو عاطفة بهجة وشعور بالعيد والرخاء ولا يمكن أن يحدث شيء سلبي في هذه الليلة، كانت أدوات السرقة مرتبة في حقيبة صغيرة جلدية: معاول صغيرة لامعة من مختلف الأحجام وإزميل وكشاف بطارية صغيرة ولكنه قوي.. كل ما يحتاجه لص يخدم نفسه من أجل ليلة موفقة في المدنية.

وفي تمام الحادية عشرة والنصف ليلاً ارتدى معطفه الجلدي الأسود الذي لا غنى عنه في عمله، وأكمله بقفاز من جلد الماعز وأنهى استعداده بكأس من المشروب المقوي في صحة ليلة موفقة. لقد كانت ليلة مثالية للاقتحام... للسرقة...





166- إمرأة عنيدة

ظلت الأرملة ماري-آن السيدة الشابة التي كانت قد فقدت زوجها بعد أن أنجبت منه ولدين توءمين تعاني الإحساس بالذنب، رافضة الحياة إلى أن تلاقت مع "بيل" عالم الطيور والخبير بأطوارها. فهل سيستطيع مساعدة ماري-آن على الخروج من قوقعتها وإحساسها بالذنب، هذا ما ستقرأه في هذه الرواية المليئة بالمواقف، والانطباعات القوية والمشاعر الفياضة التي جاءت في إطار عاطفي أبرز كفاح الحبيب من أجل الحصول على محبوبته.





167- الوردة الحمراء

في إطار الحرية العاطفية التي انتشرت في المجتمع الأمريكي أصبحت العلاقات بين الرجل والمرأة تتصف بعدم احترام التقاليد والأعراف التي تسود المجتمعات خاصة المجتمعات الشرقية، وأصبح من السهل أن يعيش الرجل والمرأة معاً حياة كاملة دون ارتباط بتقاليد وأسس الزواج الشرعي، وترتب على ذلك فوضى في التربية والأخلاق وعدم استقرار الحياة الزوجية الشرعية ودوام العشرة الطيبة.
بطلة هذه الرواية هي ابنة غير شرعية لأب مجهول وامرأة متحررة لا يهمها سوى إقامة العلاقات مع الرجال، وتتربى تربية ممزقة وتصبح معقدة، ثم تقيم علاقة مع شخصية سياسية بارزة كادت أن تؤدي إلى ضياع مستقبله السياسي، كما تزوجت ولم يستطيع زوجها تحمل مسؤوليات الزواج فانتحر، تصاب البطلة بعقدة أنها تجلب النحس لأي رجل ترتبط به فتمتنع عن ذلك وتنجح في وظيفتها وتنال إعجاب مديرة الشركة ثم تلتقي بكبير إخوة مديرة الشركة الذي قام بتربية أسرة ضخمة ولم يكن مؤمن بالزواج. ماذا سيحدث بين الاثنين وهما مؤمنان بالحرية العاطفية؟





168- فارس الأحلام

ليزا سمبسون" فتاة تعمل راقصة استعراضات في "نيويورك" في إحدى الفرق المشهورة، بعد سنوات في عملها شعرت ليزا بآلام في ساقيها وركبتها، على أثر هذه الأعراض ينصحها الطبيب بالتزام الراحة وممارسة تمارين خفيفة وبعض التدليك واستخدام مراهم لتلين العضلات. أما صديقها فتنصحها بالانتقال للإقامة في إحدى البلدات الساحلية الصغيرة، وأن تستأجر لها شقة تقضي فيها فترة الراحة.
وهكذا تنصاع "ليزا" لرأي صديقتها وتستأجر شقة عند "شين" صاحب أحد المنازل، وخلال فترة إقامتها ترتأي ليزا القيام بمشروع بناء مدرسة للرقص تديرها هي غير أنها بحاجة لعقار فيقترح عليها "شين" مشاركته في بناء المدرسة وتجهيزها، وتنجح المدرسة نجاحاً لم تحلم به ليزا وشين، غير ا، ما لم تخطط له هو وقوعها في حب شين فما مصير هذا الحب؟ وما مصير المدرسة إذا رفض شين حبها؟ هذا ما ستعرفه عندما تقرأ نص هذه القصة المشوقة التي تجمع بين الحب والحقد والغرور...



تمت

 
 

 

عرض البوم صور red rous  
قديم 10-08-08, 06:14 PM   المشاركة رقم: 8
المعلومات
الكاتب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13121
المشاركات: 14,018
الجنس ذكر
معدل التقييم: dali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسيdali2000 عضو ماسي
نقاط التقييم: 4972

االدولة
البلدCuba
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
dali2000 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : red rous المنتدى : روايات ألحان
افتراضي

 

تثبت المشاركة كدليل لروايات ألحان

وتسلم ايدك يا ريد روز

 
 

 

عرض البوم صور dali2000  
موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
دليلك في روايات ألحان, دليلك في روايات ألحان (دار ميوزيك)
facebook



جديد مواضيع قسم روايات ألحان
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 03:31 AM.


مجلة الاميرات  | اية الكرسي mp3  | القران الكريم mp3  | الرقية الشرعية mp3  | شات جوال  | شات قلب 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية