لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل [email protected]





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > قصص من وحي قلم الاعضاء > القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء


رواية هذا قدرنا ان رضينا وان زعلنا / بقلمي

~ المــــــــــدخل ~ على كف القدر نمشي ولا ندري عن المكتوب عبارة كنت أرددها صدق من صـاغ معناهـا مشينا دون لا ندري شربنا من بلاهـا كـوب

إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack (1) أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 25-06-13, 08:21 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Jun 2013
العضوية: 254562
المشاركات: 501
الجنس أنثى
معدل التقييم: الشجية عضو ذو تقييم عاليالشجية عضو ذو تقييم عاليالشجية عضو ذو تقييم عاليالشجية عضو ذو تقييم عاليالشجية عضو ذو تقييم عاليالشجية عضو ذو تقييم عاليالشجية عضو ذو تقييم عالي
نقاط التقييم: 867

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
الشجية غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
Jded رواية هذا قدرنا ان رضينا وان زعلنا / بقلمي

 
دعوه لزيارة موضوعي

~ المــــــــــدخل ~

على كف القدر نمشي ولا ندري عن المكتوب

عبارة كنت أرددها صدق من صـاغ معناهـا

مشينا دون لا ندري شربنا من بلاهـا كـوب

هذي حال هالدنيـا رمتنـا مـا رميناهـا

تضحّكنا تبكّينـا تمشّينـا علـى المطلـوب

على كف القدر نمشـي دروبٍ مـا رميناهـا

من الكاسب من الخاسر من الفايز من المغلوب

مع الأيـام تحصدنـا وحنّـا مـا حصدناهـا

وأنا واحد من الآلاف أعيش بعالمي مرعـوب

أحس الأرض مهزوزة من أدناهـا لا أقصاهـا

نظرت الناس من حولي وكم بالناس من منكوب

حوادث هزّة الوجدان أجل بالعيـن شفناهـا

ألا يا عمري الفاني ألا يـا حقـي المسلـوب

متى عيني بليل اليـأس حلـو النـوم يهناهـا

متى حظّي يحالفني يصحّح وضعـي المقلـوب

يعدّل قسـوة الأيـام وغلطـات ارتكبناهـا












♥ ღ البارت الأول ღ ♥

التعريف بالشخصيات :




بيت ابو مشاري :




ابو مشاري ( رجل يتحلى بالصبر وصل الارحام متفهم جميل حيل وجماله يرجع لامه الاردنية طويل شعره اشقر وعيونه زرق وابيض البشرة وعمره 50 سنة )




ام مشاري ( متفهمة وحنونة صبورة تحب اولادها حيل وتحرص عليهم شعرها بني وعيونها عسلية
وسمرا وعمرها 48 سنة )




مشاري ( شاب جميل وطويل اسمر وشعره بني عيونه سود مغرور وحنون حيل لايؤمن بالحب معضل وجسمه رياضي عمره 30 سنة طالع لأمه في الملامح )




رغدة ( بنوتة نعومة متواضعة و وفية حلوة متوسطة الطول شعرها اشقر طويل وعيونها خضر عمرها 16 سنة طالعة لأبوها في الملامح )








بيت اخو ابو مشاري ابو جراح :




ابو جراح ( رجل في غاية الطيبة حنون جداً على اولاده شعره اسود وعيونه سود وعمره 47 سنة
وطالع لأبوه في الملامح )




ام جراح ( حنونة وطيوبة حيل شعرها اسود وعيونها سود وبشرتها بيضاء وعمرها 44 سنة )




جراح ( شاب طويل و اسمر البشرة شعره اسود طويل شوي وعيونه سود حنون وطيوب طالع لأمه في طيبته وعمره 25 سنة )




شجون ( بنوتة قصيرة شوي فرفوشة شعرها اسود طويل وعيونها سود وبيضة وعمرها 17سنة )
ولهم ولد بس بعدين راح نتعرف عليه




( وهما عائلتان في قمة الثراء )








بيت ابو ايهم :




ابو ايهم ( رجل لاهي بالدنيا صايع ما يدري عن عياله وما يهتم الا بنفسه اسمر وعيونه سود وتحت عيونه سواد و نحيف جداً وعمره 49 سنة )




ام ايهم ( حنونة حيل وتحب عيالها وايد واي احد يأذيهم تتصدله بالمرصاد متوسطة البياض شعرها اسود
وعيونها سود عمرها 46 سنة )




ايهم ( شاب ابيض البشرة شعره اسود وعيونه سود متوسط الطول عمره 22 سنة )




مهند ( شاب صايع مغزلجي اسمر البشرة وعيونه سود وشعره اسود وطويل يرفعه بطوق عمره1 2 سنة )




مشاعل ( بنوتة جميلة حيل ومغرورة طويلة شوي وجسمها يهبل كانها عارضة ازياء عل غفلة شعرها اسود وعيونها
زرقاء وعمرها 27 سنة )




سارة ( فرفوشة وبنفس الوقت زعولة ودلوعة لانه اختها مشاعل عودتها ع الدلع عمرها 17 سنة )




( وذي العائلة تعتبر فقيرة )




بيت ابو هيثم :




ابو هيثم ( انسان متفهم وحنون وطيب اسمر شعره بني غامق قريب من الاسود وعيونه سود عمره 47 سنة )




ام هيثم ( امرأة طيوبة وحنونة و تحب بناتها وايد بشرتها سمرا وعيونها بني وشعرها اسود وعمرها
45 سنة )




هيثم ( شاب مغزلجي طيوب بس اذا عصب يصير بركان ثاير اسمر البشرة شعره اسود وعيونه سود
وعمره 26 سنة )




شهد ( بنوتة طيوبة وحنونة و تحب صديقتها عذاري وايد لانهم صديقات الروح بالروح سمرا البشرة شعرها اسود وعيونها سود وعمرها 26 سنة )




حلا ( بنوتة طيوبة بس اذا احد آذاها ما يسلم متوسطة الطول شخصيتها قوية شعرها بني غامق وعيونها بني سمرا وعمرها 16 سنة )




( وهي عائلة متوسطة الدخل )




آخر بيت بيت ناصر :
الأب ناصر ( رجل طيب وحنون متفهم ومتواضع يحاول اسعاد بناته بقدر المستطاع شعره اسود وعيونه سود وعمره48 سنة )




عذاري ( بنوتة طيوبة وحنونة ومتواضعة مثل ابوها تماماً مطلقة عمرها 28 سنة شعرها اسود طويل
وعيونها سود وبيضاء البشرة )




يزن ( ولد عذاري عمره ستة سنوات متعلق في امه كثير )




(وفي شخصية كمان بذ العائلة لكن مع الاحداث راح نعرفها )




( وهاذي العائلة جداً فقيرة )




عائلة ابو مشاري : صحيت الصباح وتسلل ضوء الشمس عبر النافذة شافت الساعة كانت ستة ونص يووه يدوب اتجهز للمدرسة قمت وصليت ولبست المريول ونزلت تحت
: اهلا ماما
ام شاري : اهلن رغودة تعالي يابنيتي فطري معي
رغدة : تيب
مشاري : السلام عليكم
رغدةوام مشاري : وعليكم السلام
مشاري : يلا بسرعة رغدة تاخرنا
رغدة : تيب


في المدرسة :
رغدة : كيفك شجوني
شجون بخير ياقلبي وانتي شخبارك
رغدة : بخير دامك بخير
شجون : تسلمي قلبو
رغدة : وين حلا وسارونة
شجون : يعني وين كانك ماتعرفيهم في الحمام ( اكرمكم الله ) يرتبون شعورهم
رغدة : خلينا نروح نسلم عليهم



وصلت للشركة

مشاري : السلام عليكم
ابو مشاري :وعليكم السلام ياهلا بولدي
مشاري : اهلين فيك يوبه




في المدرسة :

في بنت غطت على عيني وقالت مين انا
حلا : اكيد رغودة قلبو
رغدة : حزرتي صح حبيبتي شخبارك يادوبااا
حلا : هع ماتعرفي تكملي تماام انتي كيفك
رغدة : بخير الحمدلله وين سارونةة
حلا : ماشفتها شكلها غايبة
شجون : خلاص يكفي سوالف بالحمام ( اكرمكم الله ) خلينا نكمل بالساحة
البنات : اوك


في المستشفى :
آنسة مشاعل انتي ترقيتي وسرتي مدرسة الممرضات
الممرضة مشاعل : بس كيف دكتور انا مالي الا مدة بسيطة في التمريض
الدكتور : جاني واحد من عائلة جدا ثرية ومعروفة وطلب مني ارقيك وطبعاً انا ماقدرت ارفض
الممرضة مشاعل : بس انا ابغى انجح بمجهودي وماني محتاجة مساعدة احد
الدكتور : لا زم تقبلي في احد يجيه فرصة مثل كذا ويتركها
مشاعل : اعطيني وقت يادكتور افكر وبكرة ارد لك خبر
الدكتور : مع ني اشوف ماله داعي التفكير المفروض انك توافقي بس خذي راحتك
وفكري زين



في الشركة :
اتصلت على صديقي الروح بالروح
: السلام عليكم
طلال : وعليكم السلام والرحمة
مشاري : شخبارك يابو الشباااب
طلال : بخير دامك بخير
مشاري : الساعة 7 المغرب ابغى اقابلك في القهوة
طلال : ابشر
مشاري : مع السلامة
طلال : فمان الله


في المدرسة :

رغدة : اووف مافيني حيل افتح كتب
شجون : والله صادقة الود ودي انام
حلا : اوف منك طول اليووم نايمةة
شجون : وانتي وش حاشرك
المعلمة شيماء : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الطالبات : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
المعلمة شيماء : انا المعلمة شيماء ادرسكم مادة الرياضيات وهذا الترم راح تكون المادة سهلة الخ ....
حلا : رغودة .... رغودة
هزت كتفي وقالت رغودة اشبك متنحة في المعلمة
رغدة : هه لا ما في شي

( رجاءً لا تفهموا هذا المقطع الي صار لرغدة خطا اصبروا كم بارت وراح يبان كل شي )




الساعة 4 العصر في المشغل :

شهد :عذاري روحي سوي لذيك الحرمة تسريحة وميك اب ثقيل لانها ملكة اختها
عذاري : من عيوني شهودة
شهد : تسلم عيونك
عذاري : الله يسلمك

رحت للحرمة كيف تبغي التسريحة
الحرمة :مثل هاذي الصورة
عذاري : اوك

 
 

 

عرض البوم صور الشجية   رد مع اقتباس

قديم 25-06-13, 08:23 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Jun 2013
العضوية: 254562
المشاركات: 501
الجنس أنثى
معدل التقييم: الشجية عضو ذو تقييم عاليالشجية عضو ذو تقييم عاليالشجية عضو ذو تقييم عاليالشجية عضو ذو تقييم عاليالشجية عضو ذو تقييم عاليالشجية عضو ذو تقييم عاليالشجية عضو ذو تقييم عالي
نقاط التقييم: 867

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
الشجية غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الشجية المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي رد: رواية هذا قدرنا ان رضينا وان زعلنا / بقلمي

 
دعوه لزيارة موضوعي

أغرس علـى صدر الهوى طعنة ايـديـك
وادفــن غــلاي ومـاضـي الـحـب خـلّــه
,,
كنـت أمس غالـي لكـن الـيـوم ماابـيـك
مــا أبيك لـــو إنّـــك دوى كـــل عـلّــه
,,
مـا أبيك لــو روحــي تـنـازع وترجـيـك
مــادام فــي حـبـك خـضـوووع ومـذلّــه
,,
أبتركك لـو صـوت الأشواق يدعـيـك
وامحـي الغـلا مـن داخــل القـلـب كـلّـه
,,
واطوي زمـن حبـك وصفحـات ماضيـك
يووم الغـلا ياصـاح مـا أنت بهـلٍ لـه
,,
دور عـلــى غـيــري حـبـيــبٍ يـجـاريــك
يـقـبـل خــطــاك ويـحـتـمـل كــــل زلة
,,
رمــيــت قـلـبــي بـالـعـنــا والتهاليك
وكـرّهـتـنــي بـالــحــب دقّـــــه وجــلّـــه
,,
واسقيتـنـي هـمـك وانأ بــس أداريك
مـــالـلـوفــاء درب ٍ ضـمـيــرك يــدلّــه
,,
بـكّـيـتـنــي والـــيـــوم والله لا بــكّــيـــك
دمـعـك عـلــى فـرقــاي تـبـطـي تـهـلّـه
,,
خـذهـا نصيحة فــي حيـاتـك ووصـيــك
إلاّ حــبــيــبــك لا تــــحــــاول تــــذلّـــــه
,,
قلـي وش اللـي بـس للـغـدرحـاديـك..
وسـيـف الخيانة لـيـه كـفّـك تـسـلـه.
,,
حـسـبـي عـلـيـك الله عـنــي يـجـازيـك
مــالــك أمـــــان ولا عــهـــودٍ ومــلّـــه
,,
قـصــة غـــرامٍ مـــات سـبّــة تجـنّـيـك
تِنْقَـش عـلـى صــدر السـحـاب المظلة
,,
تـاهــت مـراكــب حـبـنـا فـــي مـوانـيـك
بـيــديــك مـاخـلـيــت شــــــي بـمـحــلــه
,,
وش لي بنبض القلب لو ضجّ يبكيك ..
وأنت أكبـر جــروح العـنـا والمذلة





♥ ღ البارت الثاني ♥ ღ


في القهوة الساعة 7 المغرب :
مشاري : اهلا طلول اتاخرت عليك
طلال : حيل حيل اتاخرت
مشاري : انت ما تبطل هبال
طلال : لا عندك مانع اصلا الهبال هوايتي خلصيني وش تبغى
مشاري : حكيتك عن الممرضة الي اهتمت بأمي لما كانت تعبانة
طلال : ايه اشبها
مشاري : والله ياطلول هالممرضة ماهي راضية تروح عن بالي شاغلة كل تفكيري
طلال : كيف يعني ما فهمتك
مشاري : مدري مدري طلال بس احس فيها شي جاذبني ومجنني
طلال : ياهووو والله وطحت بشباك الحب ومحد سمى عليك
مشاري : بالله عليك ويني وين الحب
طلال : صرت تركي يا مشاري
مشاري : اقول طس اووف انا الخبل الي اكلمك




في المشغل الساعة 11 الليل :
شهد : تعالي اشربي شاي ع بال مايجي السواق
عذاري : اوك
شهد : وين يزن
عذاري : نايم لما يجي السواق بصحيه
شهد : اشبك عذاري احس انك مضايقة
عذاري : آخ ياشهد مضايقة حيـــــل
شهد : ليش حبي وش مضايقك
عذاري تنهدت : بصرااحة مليـــت كل حياتي كنت اهتم بدراستي كان حلمي اصير جراحة واخرتي للأسف كورفيرة
كلـــه من العلة زوجي الاولي الله يسامحه صبرت عليه كثير كل يوم اقول بيتعدل لكن للأسف لاتعدل ولا شي مريح
في البيت وانااصرف عليه واخر شي حملت بحبي يزن مسكين ولدي والله ياشهودة مقطع قلبي يقول لي ليش انتي وبابا
مو مع بعض مثل اصحابي وليش انا ما عندي اخوان تعبت وصرت مااعرف ارد عليه كذبت بما فيه الكفاية ودي
اسعده واحسسه بالامان لكن ما باليد حيلة
شهد : لا تقولي كذا تفاءلوا بالخير تجدوه قال تعالى : (( عسى ان تكرهوا شيئاً وهو خيراً لكم )) والله يمهل ولا يهمل
عذاري : ما تصدقي شهودة وش كثر كلامك يقوني ويعطيني امل ربي يسعدك ويوفقك
شهد: ويال ياقلبي يلا عذاري صحي يزون السواق جاه
عذاري : تيب


كانت على السرير تفكر * معقوولــة هو الي توسطلي وراح فكرها لذاك اليوم *
: امي امي تعبانة بسرعةة احد يساعدها كان يصارخ باعلى صوت خايف على امه ( الأم اغلى شي الام الي ياما سهرت علينا في
مرضنا الام الي حملت فيك تسعة شهور الام الي تعبت في تربية ابناءها الام التي تعني الحنان تعني العطف قال تعالى (( وقضى ربك
الا تعبدوا الا اياه وبالوالدين احسانا اما يبلغن عندك الكبر احدهما او كلاهما فلا تقل لهما اف ولا تنهرهما وقل لهما قولا كريما
واخفض لهما جناح الذل من الرحمة وقل ربي ارحمهما كما ربياني صغيرا )) فـ اذا بذر منك اي خطأ اتجاه امك فا اعتذر لها قبل
ان يفوت الاوان ون كانت متوفاة فادعو لها قال صلى الله عليه وسلم : (( إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث: صدقة جارية،
أو علم ينتفع به، أو ولد صالح يدعو له)) نرجع لروايتنا
* وانا شفته وناديت الاطباء بسرعة وجلست اواسي ولدها حرام كان شكله يقطع القلب وانتهت العملية والحمدلله نجحت وجلست امه
في المستشفى مدة اسبوع وهو وكلني اني اهتم بأمه خلال هذا الاسبوع لانه من عائلة جداً ثرية وانا اهتمت بأمه على اكمل وجه
لأني امينةواحب اتقن شغلي قال صلى الله عليه وسلم : (( إن الله يحب إذا عمل أحدكم عملاً أن يتقنه ))
حتى اسمه ما اذكره بس غريبة عدا على هاذي السالفة شهر كامل يووه طفشت من كثر التفكير ان شاء الله الي توسطلي يعترف وارتاح *

خرجت من غرفتي مشاعل : عنك عنك يمه خليني اساعدك
ام ايهم : الله يرضى عليك يابنيتي
مشاعل : آمين تدري يمه انا ترقيت يعني راتبي بيزيد فما له لزمه تتعبي نفسك بهذا الشغل
يكيك تعب يمه ابيك ترتاحي
ام ايهم : وين يا يمه ارتاح اتعودت ع الشقا
رن الجرس ترن ترن ترن
مشاعل : اكيد ايهم ومهند
ايهم ومهند : هلا ماماتي وميشو كيفكون
الام : بخير انتو ماتملوا من هبالكم
مشاعل : ههه يمه خليهم يتونسوا
ايهم : تونا صغار انا ثاني جامعة واخوي الدب اول جامعة الا وين ابوي
والله ابوك نايم كالعادة يسهر الليل مع اصحاب السوء وينام النهار الله يهديه
ومهند ومشاعل وايهم : آمين
ام ايهم : مشاعل بنيتي روحي صحي سارة اختك اليوم غابت وللحين ماقامت خليها تقوم تصلي
مشاعل : حاضر يمه
رحت لغرفة سارة وفتحت النور مشاعل : سارونة سرو يلا قومي يكفيكي نوم
سارة : اوووف ميشي اطفي النور
مشاعل : سويرة احسلك قومي قبل ما اكب الموية عليك
سارة : خلاص قمت قمت
مشاعل : ايوه كذا ادب
سارة : اقول تلايطي بس


صباح اليوم التالي بيت ابو ايهم

ايهم : هاااي مام
ام ايهم : ياهلا بولدي وين اخوك
ايهم : يلبس
سارة :مرحبا ماماتي
ام ايهم : ياهلا والله
سارة : مشاعل ماخلص دوامها للحين
ام ايهم : لا باقي لانها اترقت وصارت تتأخر
سارة : اها
مهند : السلام عليكم
الجميع : وعليكم السلام
ايهم : جاهزين
سارة ومهند : ايه
ايهم : يلا اجل مشينا

في المدرسة :
وصلت للمدرسة في شاب يطالع فيني اكلني بنظراته بس آخ والله جذاب اوف استغفر الله انا وش جالسة اقول
بالنسبة لمهند واااه ويلي على عيونها ولا جسمها يآخي شنو هاذي ملاك خليني اسأل سارونة عليها
حلا : كيفك سارة شخبارك
سارة : بخير دامك بخير
حلا : سارة مين الي وصلك للمدرسة
سارة : يعني مين ايهم ومهند
حلا : مين الي كان بجنب الي يسوق
سارة : ليش السؤال
حلا بتوهيقه : لا بس مجرد فضول لا أكثر
سارة : ماراح اقول لك
حلا ( اوف ودي اعرف )

في المستشفى :
مشاعل : مين مين هاذي الباقة
محمد : هادا في واهد قول ادي انسه مسائيل
مشاعل اخذت الباقة : طيب
( ياااربي من مين هاذي آح لو كان من ذاك الولد الغريب فيني اني مااقبل هدايا من ناس مجهولين
بس مدري ليش هاذي الهدايا اقبلها وافرح فيها وش فيني صايرة كذا )


في المدرسة في حصة الرياضيات :
المعلمة شيماء : رغدة جاوبي على السؤال الثاني
رغدة : الاجابة .....
المعلمة شيماء: برافو عليك
شجون : وااااي رغودة من متى الدفرنة انتي تجاوبي لا وبعد رياضيات والله تطورنا
حلا وسارة : صدفة لا أكثر ( طبعاً حلا وسارة حاشرين نفسهم هم بسنة ثانية بس داخلين الحصة عرض والمعلمة موب حافظة الا اسماء
الشطار )


الساعة 5 العصر :
عذاري : شهودة كم زبونة باقي
شهد : باقي اربعة
عذاري : اها تقريباً راح يخلص الدوام الساعة 9 اليوم الزباين قليل
شهد : يب ترى اليوم شجون عزمت حلا عندها وقالتلها احنا بعد معزومين خلينا نروح ونفلها وإذا على المواصلات فخليها علي
عذاري : اوك اسأل ابوي ورد لك خبر


في بيت ابو مشاري :
رغدة : مامي بروح اليوم عند شجون بنت عمي
ام مشاري : طيب يابنيتي بس مين بيوديك انا محتاجة السواق
رغدة بسأل قطع عليها مشاري : السلام عليكم
ام مشاري ورغدة : وعليكم السلام
رغدة : ميشو وديني بيت عمي شجون عازمتني
مشاري : اوك رغودتي
رغدة : عجيب رضيت بسرعة ولا بعد تدلعني
مشاري : موب محبة في وجهك بس لأنه جراح عازمني
رغدة : وانا اقول من وين نزلت الطيبة عليك
مشاري : انا طيب ونص
رغدة : مالت عليك مغرور مدري على وش
مشاري بغروره المعتاد : على كل شي


في بيت ابو هيثم :

شهد وحلا : يمه بنروح اليوم عند صديقتنا
ام هيثم : مين هاذي صديقتك
شهد : شجون
ام هيثم : قولي لـ ابوك اذا رضا روحوا
حلا : اوك
شهد : روحي كلمي ابوي منشان اتصل ع السواق
حلا : هيثم بيوصلنا

 
 

 

عرض البوم صور الشجية   رد مع اقتباس
قديم 25-06-13, 08:24 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Jun 2013
العضوية: 254562
المشاركات: 501
الجنس أنثى
معدل التقييم: الشجية عضو ذو تقييم عاليالشجية عضو ذو تقييم عاليالشجية عضو ذو تقييم عاليالشجية عضو ذو تقييم عاليالشجية عضو ذو تقييم عاليالشجية عضو ذو تقييم عاليالشجية عضو ذو تقييم عالي
نقاط التقييم: 867

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
الشجية غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الشجية المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي رد: رواية هذا قدرنا ان رضينا وان زعلنا / بقلمي

 
دعوه لزيارة موضوعي

♥ ღ البارت الثالث ღ ♥

صاحبي بالله لآتعتب عليه
العتب مآعآد تآسعه الحنآيآ
كل جرح فآتلي منك هديه
وش بلآك تخآف من رد الهدآيآ




الساعة 7 في بيت ابو جراح :
في جهة الشباب :
جراح : حيا الله بالشباب تو مانور البيت
مشاري : منور فيني
طلال : هبل استغفر الله
مهند : خلى العقل لك
ايهم : خلاص شباب
هيثم : مسويلي فيها عاقل

في جهة البنات :

رغدة : طيب وش نلعب
حلا : اممم نهبل مثل الاطفال ونلعب طش
عذاري : اي والله خلينا نعيد الطفولة
شهد : يلا مين يعد
البنات بصوت واحد : انت
شهد : 1 2 3

شجون اتخبت في المخزن
وعذاري وحلا داخل دولاب شجون
ورغدة خلف باب غرفة جراح (( وااي غرفته جنان تخقق كانت الغرفة لون جرانها سكري ما عدا الجدار الي بخلف السرير كان لونه كحلي
وكانت الغرفة حيل مرتبة وباردة ))


في جهة الشباب :
طلال : جراح وين الكيرم خلينا نلعب
جراح : تلاقيه في المخزن
طلال : قوم جيبه
جراح : ما فيني اقوم هيثم روح جيب الكيرم
هيثم : طيب يا كسول بس يكون لعلمك وافقت اجيبه عشان احب هاللعبة
دخلت المخزن وكان مظلم فتحت النور وجلست ادور على الكيرم وفجأة


في غرفة جراح : كانت غرفته بغاية الترتيب بس كان على الكومدينه دفتر جاني
فضول واخذته معاي

في المخزن :

شفت وحدة متخبية تقول للقمر قوم واجلس مكانك عليها جمال عجيب ما قدرت ارفع عيني عنها
بالنسبة لشجون : في واحد دخل المخزن وكان يدور على شي وبعدين جلس يدور قريب مني حاولت اتخبى زيادة
لكن كان قدامي صناديق وطاح الصندق الي فوق ولما رفعت عيني عليه شفته (( آآه ياناس يهبل يخقق يجننن اقترب مني
زيادة وحسيت رجولي تصلبت ما قدرت اتحرك ظليت اناظره وفجأة قال لي : ليش القمر جالس فب هذا المكان المظلم والموحش
ترى مايليق في مقام الحلوين اول ما سمعته حسيت جسمي اقشعر وادركت الوضع الي انا فيه ورحت ركض للبنات

شهد : يا بنات حصلت شجون
رغدة : يلا يا شجون الدور عليك
شجون : هاااه وش قلتم
حلا : بسم الله عليك اشبك مفهية
شجون : مافي شي

جهة الشباب:

هيثم : هذا هو الكيرم وبلا شعور قال : من حسن حظي اني انا رحت اجيبه
مشاري : وليش من حسن حظك
هيثم : هااه لا ولا شي


صباح اليوم الثاني :

صحيت الظهر ع الساعة 1 تقريباً صليت ولبست وسويت الغداء كالعادة ورحت انادي ابوي للغداء دخلت الغرفة
وشفت ابوي نايم ربي يحفظه قربت منه : يبه يبه قوم يبه سويت الغداء
ناصر : بعدين بتغدا يابنيتي الحين بنام شوي
عذاري بخوف : ليش يبه تعبان فبك شي
ناصر : لا عادي يا بنيتي شوية صداع ويروح
عذاري : لا يبه بجلس عندك ماني برايحة المشغل اليوم
ناصر : ما يحتاج يا بنيتي
عذاري : إلا يبه يحتاج انا من لي غيرك يبه
ناصر : ربي يسعدك يا بنيتي ويوفقك
عذاري : آمين

اتصلت على شهد
عذاري : الو السلام عليكم
شهد: وعليكم السلام
عذاري : كيفك
شهد : تمام وانت
عذاري : بخير دامك بخير شهودة ابوي تعبان ما اقدر اداوم
شهد : سلامته اوك
عذاري : يلا مع السلامة
شهد : في امان الله


بعد ما خلصت شهد من دوامها رجعت للبيت
شهد : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ام هيثم وحلا : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
شهد : ترى ياحلا بكرة عيد ميلاد عذاري لازم نسوي لها سبرايز
حلا : ايه اكيد خليني اكلم البنات ونطلع سوا للسوق
اسمعي كلمي هيثم خليه يوصلنا لأننا راح نتأخر ع بال ما نحصل الاغراض الي نبيها
شهد : ايه صح
شهد :الو هلا هيثم شخبارك
هيثم : تمام بس اكيد عندك حاجة مو لله متصلة
شهد : كاشفني ايه ابيك توصلني السوق
هيثم : والله شهودة انا اليوم موب فاضي
شهد : يوووووه خلاص يلا مع السلامة
هيثم : فمان الله

شهد : هيثم موب فاضي شنسوي
حلا : خلينا نروح مع سارة
شهد : اوك كلميها


حلا : الو السلام عليكم سارونة
سارة : وعليكم السلام
حلا : ممكن تعدين علينا ما في حد يوصلنا السوق
سارة : من عيوني ومن متى الرسميات ترى ما يحتاج تقولي ممكن
حلا : ههههههه من باب الذوق


تجهزنا انا وشهودة للسوق طبعاً شهودة منقبة و انا متحجبة لساتني صغيرونة ع النقاب ( نصحيتي يا بنات ما يصير الي تقولي انا صغيرة
بدري علي الحجاب كيف صغيرة وانتي بالغة ترى مايصير قال تعالى : ( وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلا يُبْدِينَ
زِينَتَهُنَّ إِلا مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ أَوْ آبَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاءِ
بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوِ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُولِي الْإِرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ
أَوِ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَى عَوْرَاتِ النِّسَاءِ وَلا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِنْ زِينَتِهِنَّ وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعاً أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ
لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ ) والخمار هو النقاب يعني لا زم تغطي وجهك مو بس طرحة )

اتصلت سارة وقالت لنا انهم وصلوا وخرجنا ركبت انا وركبت شهد بعدي
رفعت عيني للبنتين الي ركبوا بما اني من النوع المغزلجي فهذا شي عادي علي بس اول مارفعت تفاجأت هي اي هي نفس البنت الي شفتها
عند مدرسة سارة يا ويل حالي عليها عذاااب لازم لازم اسأل سارة ومشاعل عنها


بالنسبة لحلا : اول ما ركبت السيارة انصدمت شفت نفس الولد الي شفته عند المدرسة ياربي مين هذا مهند ولا ايهم آخ لو تدري كيف
انت شاغل تفكيري يالبى قلبك مجنني فيه شي غريب ليش يطالعني كذا


اما مهند شغل اغنية صدفة وظل يناظر حلا بنظرات ما قدرت تفسرها
مهند : سارة تصدقي احس هالاغنية مكتوبة لي
سارة : ليش يعني وبعدين الاغنية قديمة بدلها
مهند : لا ماني مبدلها خليني اعيشها ويا القمر
سارة : تستهبل انت وجهك مين القمر
مهند : موب لازم تعرفي الأهم انه هو يعرف نفسه
سارة : الحمدلله والشكر على نعمة العقل


وصلوا جميع البنات للسوق

 
 

 

عرض البوم صور الشجية   رد مع اقتباس
قديم 25-06-13, 08:26 PM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Jun 2013
العضوية: 254562
المشاركات: 501
الجنس أنثى
معدل التقييم: الشجية عضو ذو تقييم عاليالشجية عضو ذو تقييم عاليالشجية عضو ذو تقييم عاليالشجية عضو ذو تقييم عاليالشجية عضو ذو تقييم عاليالشجية عضو ذو تقييم عاليالشجية عضو ذو تقييم عالي
نقاط التقييم: 867

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
الشجية غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الشجية المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي رد: رواية هذا قدرنا ان رضينا وان زعلنا / بقلمي

 
دعوه لزيارة موضوعي

جيتك انا في // ليلة شتا
تهزني ريح [ الشمال ]
محتاج انا ,, لبسمه وشال ...
تركتني لبرد الطريق وانا على ( بابك )..
اتذكر انك قلت لي بالله وش جابك .. !
ودعتني | قبل السلام .. وهذا ترى كل الكلام
اللي حصل بينك وبيني... !!
تخيل ؟

♥ ღ البارت الرابع ♥ ღ


مشاعل : بنات كل وحدة تدخل المحل الي تبغاه وتشتري هدية لعذاري

انا دخلت مكياجي واشتريت ( مجموعة ميك اب كبيرة وكيس تبع الهدايا ونثرت حول العلبة ورد المجفف وطلع شكلها جنان بس ان شاء الله
تعجبها )


نروح لسارة : ( دخلت سواتش واشتريت لها ساعة لونها ابيض ممزوج بأسود وغلفتها بغلاف احمر وكان شكلها حلو )

نروح لرغدة ( اشتريت لوح خشبي ونحت عليه هالكلمات

في أحلى يوم بالشهر

حبيت أسبق البشر

وأهني اللي أحلى من القمر

وأغلى من النظر

وأبارك لها بيوم ميلاد العمر

وأطلب من ربي يحفظها طول الدهر

وأقولها كل عام وانتي بخير وعقبال بليون عمر )





نروح لشجون :

دخلت ذا بدي شوب ( اشتريت عطر وغلفت الهدية بغلاف وردي وحطيت من الجنب وردة لونها موف وطلع شكلها مرة نايس )



نروح لشهد : انا فكرت وفكرت وش اشتري لعذاري واخيراً قررت ( اشتريت لها لاب توب لأنها ما عندها ولا جهاز وكان لون الاب احمر نوعه
ديل وغلفت الهدية بتغليف اسود عليه قلوب حمراء وكان شكله روعة )


اتصلت ع البنات وقلتلهم نتقابل بجهة المطاعم لأني حيل جوعانة

صعدت لفوق وجلست انتظر ع الكراسي وشوي و جاوا البنات
مشاعل : يلا بنات وروني هداياكم
حلا : صج غبية نستي انه الهدايا مغلفة
مشاعل : ههههههه صح
سارة : استغرب من هاذي الانسانة شاطرة في شغلها ومثقفة وغبية في الحياة
مشاعل : عمى ما تستحين تراني لختك الكبيرة احم احم
رغدة : وقفوا هبل عندي فكرة إنما آى
شهد : قوليلنا يا ام الافكار
رغدة : وش رايكم نسوي حفلتها في جهة الحفلات في بيتزا هت
حلا : ايه والله بطلع الحفلة فلة
رغدة : طبعاً يا بنات لازم نعزم الشباب
مشاعل : ليش ان شاء الله وش نبغى فيهم
شهد : ايه ايش نبغى فيهم هم مايعزمونا في جمعاتهم
رغدة: يا بقر عشان نقولهم يودونا البحر بعد السهرة ونكمل الفلة في البحر
مشاعل : تعجبيني
حلا : اسمعوا يابنات تعالوا عندنا عشان نتجهز ويا بعض ونجهز عذاري وان سألت عذاري قولوا لها بس نستهبل
رغدة : ما اعتقد تصدق هالعذر الغبي
شهد : ماعليكم انا احاول اقنعها اهم شي المفاجأة تكمل


صباح اليوم التالي الساعة 2 الظهر :

دخلت عذاري بغرفة ابوها تبي تتطمن عليه
جلست بجنبه : يبه تحس نفسك تعبان
ناصر : لا يا بنيتي الحمد لله اليوم صحتي كويسة وكل الفضل لله ثم انتِ
عذاري: الحمدلله على سلامتك وش تبيني اطبخ لك يبه
ناصر : الي يريحك يا بنيتي
عذاري : طيب




الساعة 5 العصر :

شجون : مامي تراني اليوم رايحة عند مشاعل وحلا نتجهز لحفلة عذاري
ام جراح : طيب يابنيتي
شجون : ربي يسعدك يا ماما قولي آمين
ام جراح : وياكِ يا بنيتي


اتجمعوا كل النات في بيت حلا ومشاعل :


(كل البنات اشتروا نفس الفستان لكن بألوان مختلفة وكان الفستان قصير لتحت الركبة على طول بدون حمالات وتحت الصدر بروشة فضية ويزين الفستان من
الأطراف كلفة )

فستان مشاعل كان لونه بنفسجي واختها سارة اصفر و حلا وردي و شهد تركواز و رغدة تفاحي اما عذاري احمر




شجون : بنات وين المسكرة الي لونها ازرق
حلا : تلاقيها بالعلبة الوردية
شهد : انا باقي لي شوية لمسات واخلص وانتو مزعجيني بخرج بكمل شغلي بالصالة في احد من الشباب بالبيت
مشاعل : لا طلعوا للكوفي
شهد : اها اجل بخرج اكمل شغلي برحاتي
سارة : مالت الحين احنا مزعجين
شهد : ايه مزعجين ونص

خرجت للصالة وقفت عند المرآية وكانوا كل البنات مشغولين بداخل الغرفة كنت ألبس سلسالي وفجأة شفت ولد يطالعني من فوق لتحت
ما رفع نظره عني وانا من زود الغباء ظليت اطالع فيه وما تحركت من مكاني في شي فيه شي جاذبني بكل معنى الكلمة


ايهم : ياويلي وش هالقمر الي واقف قدامي تهبل ما قدرت ارفع نظري عنها اعترف بأنها جذبتني وفجأة شفت البنت تبكي ومجمدة مكانها
ايهم : بسم الله عليك شفيك
قربت منها شفت على فستانها عنكبوت نزلته عنها إلا شوي والبنت رمت نفسها بحضني ضميتها زود حسيت بشعور غريب ما حسيته بإنسان
غيرها

بالنسبة لشهد : اول ما شفت العنكبوت علي خفت حيل ما عرفت شسوي وظليت ابكي ويوم قرب وبعد عني العنكبوت بلا شعور رميت نفسي بحضنه
جسمي اقشعر وحسيت بدفا صدره كنت بتحرك بس في شي بداخلي يقول خليك و بعدين ادركت الموقف الغبي الي حطيت نفسي فيه وبعدت عنه
وجيت بمشي إلا ناداني : يا بنت


وقفت وانا معطيته ظهري مسكني ولفني اتجاهه ومسح دموعي وقال لي : مو حلوة الدموع عليك يلا ابتسمي
سحبت يدي منه وركضت لغرفة البنات



في غرفة البنات :

عذاري بنات شحقة نترتب
مشاعل : نبي نستهبل عادي
عذاري : ترى موب لا يق علينا شوفي وش كبرنا
شهد : يا شيخة خلينا نصغر من عمرنا
حلا قطعت عليهم : خلصتوا يا بنات
البنات بصوت واحد : ايه


في بيتزا هت :

جهة الشباب :

طلال : ما الوجبة التي تريدونها يا شباب
جراح : نريد بيتزا بالخضار فهي مفيدة
مشاري : ام اللغة العربية
هيثم : ههههههه قسم بالله خربوها
جراح : اسكت وتعلم
مهند : بزران قسم بالله
جراح : اسكت يا بو عيون ترى اكلت البنات
ايهم : والله هذا اخوي ما يتربى
هيثم : شباب شوفوا ذيك البنت تهبل صح
مشاري : اوف اشتغل المغزلجي نبر تو
ايهم سحبهم من آذانهم : هذول الإثنين مستحيل يكفوا عن حركاتهم
مهند : اسكتوا وينها يا هيثم
هيثم اشر بإصباعه : ذيك اليلابسة عباية طرفها احمر
مهند : يا هووووو والله وطلعت تعرف تختار خلينا نروح نرقمها تريها موزا بتفوتنا
هيثم : ايوااا هذا الكلام ولا بلاش
قربوا من البنت
هيثم : يا حلو ... يا معذبني ... حياتي .... ممكن الرقم
البنت بمياعة : انت ايه والي بجنبك لا ولا تتصل فيني الا بالليل يا دلبو
مهند : مالت عليك بس اروح عند الشباب ابرك لي من خشتك


في جهة البنات :

مشاعل : وين الكاميرا
شجون : اف نسيتها بسيارة جراحوه بروح اجيبها لك
و انا بطريقي لطاولة الشباب :

سمعت كلام هيثم وقفت في مكاني جرحني طعني ليش ماراح عن بالي من ذاك اليوم و آخر شي يطلع واحد مغزلجي وباين عليه من الدرجة الأولى بعد
بالنسبة لهيثم ( شفت البنت الي مجننتي الي شفتها بالمخزن يا قلبي عليها بس شكلها معصبة ) مرت من جنبي بسرعة لحقتها ناديتها :
لو سمحتِ
مالتفت وكمات طريقها ولا كأنها شايفتني وقفت عند طاولة الشباب و .....



شجون : جراح الكاميرا بسيارتك ابيها
جراح : خذي هذا المفتاح لا تضيعه اعرفك مهوية
شجون : حاضر اوامر ثانية
جراح : لا
شجون : احسن
جراح : اقول امشي بس
شجون : ماني بميتة عليك بمشي


راحت شجون للسيارة وما انتبهت للي يلاحقها فتحت باب السيارة وجلست في المقعد الخلفي

شجون : اوف ياربي وينها انا حطيتها هنا
هيثم : هاذي هي يا قمر
شجون حطت يدها على قلبها : بسم الله الرحمن الرحيم فجعتني من وين جيت
هيثم بإستهبال : من الباب
شجون بدون نفس : تستهبل
هيثم : ايشبوا الحلو معصب الا زعلوا ترى ما اقدر عليه
شجون : خلاص اعطيني الكاميرا وفكني
هيثم : لا ياشجون مستحيل اعطيك قبل ما اساوي الي براسي
شجون في نفسها (( آه اول ما قال اسمي حسيت الدنيا وقفت شعوري ما ينوصف بالكلمات ليت الزمن يوقف هنا ))
شجون : ليش ان شاء الله
هيثم : بوسيني واعطيك
شجون : نعم نعم تستخف دمك انت وجهك
هيثم : ماراح اخليك تنزلي من السيارة الي لو ساويتي الي ابيه
شجون شهقت : صج قليل ادب مديت يدي وعطيته كف نزل من قلبي لأنه بجد بجد عصبني
مهند سحب منها المفتاح وسحبها وركبها قدام بالقوة
شجون : وش تسوي فكني فكني
هيثم : ههههه تتحلمين وترى يكون بعلمك مستحيل أأذيك انتي بالذات رغم انك مديتي يدك علي
وطار بالسيارة بأقصى سرعة
شجون بصراخ : وش تساوي يا مجنون
هيثم : ايه مجنون فيك يا حياتي



في الحفلة جهة البنات :

(( كانوا البنات مجهزين اونواع السلطات وطبعاً البيتزا و جميع انواع المكرونة اللزانيا والباستا ومعجنات والحلويات بطاولة
صغيرة بجنبها حلا المارس وحلا سيزت >> ترى انصحكم فيها جنان وكانت التورتة بنص الطاولة وعليها شموع و الأنوار خافته اعطت
الجو رومانسية ورونق آخاذ ))



في مكان بعيد عنهم شوي :
عذاري : غريبة يا شهد وين البنات
شهد : هاااه مدري عنهم الحين سبيك منهم وش تبي فيهم يكفي انا
عذاري : ههههههه اربعة وعشرين ساعة انتِ مقابلة وجهي
شهد : من قدك
عذاري : ربي يسعدك مثل ما تسعديني
شهد: احم احم وياكِ ياقلبي
عذاري : وين يزوني
شهد : اخذه مشاري اخو رغدة
عذاري : اها
شهد : وش تبيني اطلبلك
عذاري : على ذوقك يا عسل


في الغرفة :

مشاعل : سارة وجع قومي رتبي معي خلينا نخلص
سارة : يووووه خليني ارقص شوي مالت عليك
رغدة : سارة شغلي اغنية دق الماني
حلا بحماس : ايه شغليها
سارة شغلت الاغنية





يا بو الشويره الحمره و ناشرها ع الرمانه
دق الماني دق الماني
طولك يا عود الريحان و العيون الغزلاني
دق الماني دق الماني
يا بو الشويره الحمره و ناشرها ع الرمانه
دق الماني دق الماني
طولك يا عود الريحان و العيون الغزلاني
دق الماني دق الماني
ثلاث غزلان بعيني وردن ع البير الغيداني
دق الماني دق الماني
ويلي ع غزيل شارد حود ع العين و ما جانمي
دق الماني دق الماني
يا بو الشويره الحمره و ناشرها ع الرمانه
دق الماني دق الماني
طولك يا عود الريحان و العيون الغزلاني
دق الماني دق الماني
جانا الخبر من قبله شوقي لابس مبرومه
دق الماني دق الماني
و شلونه و أرباع أرباع بصدر الغالي مبرومه
دق الماني دق الماني
يا بو الشويره الحمره و ناشرها ع الرمانه
دق الماني دق الماني
طولك يا عود الريحان و العيون الغزلاني
دق الماني دق الماني
ثوب المزيون مطرز رماني بس خيوطه
دق الماني دق الماني
و العرجه لون الهدبان فوق جبينا مربوطه
دق الماني دق الماني
يا بو الشويره الحمره و ناشرها ع الرمانه
دق الماني دق الماني
طولك يا عود الريحان و العيون الغزلاني
دق الماني دق الماني




رغدة بحماس : مشاعل تعالي ارقصي معنا
مشاعل بصوت عالي ماني براقصة وبقول لهم اني رتبت وانتوا مريحين حضرتكم
حلا : ايش ما سمعنا
رغدة : ايه ما سمعنا علي صوتك
مشاعل : انتوا الي وطو الصوت موب انا الي اعلي صوتي
ظليت اناظرهم قلت يمكن يحسوا لكن ما عطوني وجه ورحت اكمل الترتيب
رغدة : اما عليكِ رقصة يا حلا قسم بالله تموت من الضحك
حلا : اسكتي و خلوني اتونس هاذي اغنيتي المفضلة
رغدة قامت ترقص وتقرب من البنات ودق فيهم وهم ساووا فيها نفس الحركة وقلب الرقص لهاوش توادي
سارة : وش رايكم احنا نغني
رغدة وحلا : يلا
حلا : مشاعل اسمعي اغنيتنا
مشاعل : ما أبي
رغدة : انتِ الخسرانة
البنات بصوت واحد :
ماما جابت بيبي بيبي حلو صغير

يالله حبيبي شو ذكي ومغندر


ماما جابت بيبي بيبي حلو صغير

يالله حبيبي شو ذكي ومغندر


شو بنحب نلعب معه ونغنيله وندلعه

شو بنحب نلعب معه ونغنيله وندلعه


يالله ما اروعه الغالي متل القمر


ماما جابت بيبي بيبي حلو صغير

يالله حبيبي شو ذكي ومغندر



لازم يبكي ليل نهار ويفيق ياللي في الدار
لازم يبكي ليل نهار ويفيق ياللي في الدار



انا منه ما اغار حلاته علي ماما


ماما جابت بيبي بيبي حلو صغير

يالله حبيبي شو ذكي ومغندر


حبيبي بضمه بحضني انيمه نني نني


لعيونه الحلوه اغني وادعيله طول العمر



يالله تنام يالله تنام واهديلك طير الحمام
روح يا حمام لاطول رفرف على الغالي تي ينام


يا حمام المدينة سلم على نبينا
في الجنة نشوفه يا رب يفخر ويباهي فينا


يالله تنام يالله تنام واهديلك طير الحمام
روح يا حمام لاطول رفرف على الغالي تي ينام


مشاعل : الحمد لله على نعمة العقل شفيكم انوا اليوم
سارة : فينا هههههه
رغدة : هههههههه
حلا : هههههههههه
مشاعل حطت يدها على راسها : اف شكلكم ناوين تجنوني



عند عذاري وشهد :

عذاري : وحشتني جوري وايد
شهد : طبعاً هي لما تجي تاخذ الاضواء مني
عذاري : هههه لا انتِ صديقتي وهي خيتي
شهد: متى راح تنزل
عذاري : والله مدري
شهد : بصراحة من زمان عنها
عذاري : راح اتصل عليها بكرة واشوف متى بتنزل


جيت من ورا عذاري وغطيت لها عيونها بربطة

عذاري : مين
حلا وشهد ( لا حياة لمن تنادي ) سحبوها ودخلوها الغرفة وفتحت شهد عيون عذاري
البنات بصوت واحد

happy birthday to you .. happy birthday to you
happy birthday to Adhari .. happy birthday to you
كل عام وإنتي .. أجمل الناس كل عام
..
كل عام وإنتي أجمل الناس كل عام
كل عام وإنتي بألف خير وسلامه
يا عذاري يا تاج الليالي والأيام
ياصاحبة أحلى وأرق إبتسامه
..
تتجمل الدنيا وترفل بالأحلام
والبدر يزداد بحضورك وسامه
وفي عيد ميلادك مثل كل الأعوام
الورد يوقف لك ويبدأ احترامه
..
مهما شعوري صاغ لك شعر وأنغام
قاصر شعوري لكن آخر كلامه
كل يوم وإنتي بخير مو بس كل عام
كل يوم وإنتي بألف صحه وسلامه
كل يوم وإنتي .. بألف صحه وسلامه
..
كل عام وإنتي .. أجمل الناس .. كل عام
ياعذاري .. ياعذاري ياتاج الليالي والأيام
ياصاحبة أحلى وأرق ابتسامه
..


عذاري بإبتسامة عريضة : تسلمون يا احلى صديقات بدينا ربي يسعدكم ترى ما استاهل كل هذا
شهد : هذا ولا شي من قدرك
عذاري حضنت شهد وعيونها دمعت
رغدة : لا لا بليز بلاش دموع
سارة : ايه وكفاية رسميات
حلا سحبت عذاري من شهد وقربتها من التورتة والبنات حولها يكملون ( happy birthday to you .. happy birthday to you)
عذاري : بنات يلا اطفوها معاي
كل البنات قربوا وطفوها ويا بعض


رغدة : عذاري راح نلعبك لعبة
عذاري : امري لله اوك
رغده : شايفة ذاك الصندوق فيه ورقة افتحيها وشوفي وش فيها
فتحت عذاري الورقة وكان مكتوب فيها في تحت الطاولة شي روحي شوفيه
راحت للطاولة وناظرت تحتها حصلت علبة ميك اب وكان مكتوب فيها كل عام وانتِ بخير
وكملوا اللعب بنفس الطريقة و بعدين فتحت هدية وكان مكتوب انها من شجون طالعت يمين ويسار وما لقتها
شهد : شفيك
عذاري : وين شجون من بداية الحفل ما شفتها
حلا : ايه صح وينها
مشاعل : انا من اول قلت لها جيبي الكاميرا بس هي تأخرت وانا نسيت سالفتها
رغدة : راح اتصل عليها
اخذت رغدة الجوال وظلت تدق رنة وتلحق رنة و لا مجيب




عند شجون :

طول الطريق وانا اصارخ واصارخ وابكي عليه وهو نوكمينت ما اعطاني اي وجه وآخر شي وقفت السيارة كنت حيل خايفة رفعت عيني الا اشوف
البحر جا من عند بابي

بالنسبة لهيثم : رحت لعند بابها وفتحته وبصوت حنون : اتفضلي يا ملاكي
نزلت من السيارة وهي ساكتة ابد ما عارضت استغربت منها حيل لكن سكت لاني ما صدقت انها وقفت صارخ وبكى مسكت يدها وبعد ما عارضت
ظليت امشي انا وياها لين ما وصلنا قريب البحر جلست على صخرة وهي كانت واقفة هيثم : تعالي اجلسي
شجون : ليش جايبني هنا
هيثم : امشيك من قدك
شجون : ما ابي تمشيتك يلا رجعني

رجع هيثم لحالة نو كومينت شجون طفشت منه وظلت تطالع البحر
كنت جالس اناظرها وهي ما هي بحاسة فيني عايشة بعالم ثاني قربت منها لين ما صرت خلفها تماماً


بالنسبة لشجون : كنت اناظر البحر و حسيت بأحد وراي تماماً عرفت انه هو اقشعر جسمي و زادت نبضات قلبي كانت حرارة انفاسه تلفح
فيني حسيت بشعور وايد غريب

بالنسبة لهيثم : واااه وش هاذي كل ما اقرب منها احس بشعور غريب ودي اقربها زود و زود كل شي عاجبني فيها رغم انها عربجية شوي
بس بعد حلو عليها فديتها وانا معها احس بفرح بعمري ما حسيت فيه قطع علي صوت جوالها عصبت حيل يعني ما حصل يتصل الا الحين
سحبت من يدها الجوال وسحبتها وياي لـ ....



رغدة خوف : بنات ما ترد ليكون صاير لها شي
مشاعل : لا ان شاء الله ما في الا كل خير بروح ادور عليها
رغدة : بجي معاك
مشاعل : لا خليك ما نبي الشباب يقلقوا
رحت ادور عليها بوسط الزحمة اناظر يميمن ويسار وبكل اتجاه ولا شفت لها اثر خفت وايد وبدون شعور رحت لطاولة الشباب

راحت مشاعل للطاولة وما كان فيها غير جراح
مشاعل ( الحمدلله انه لحاله ): لو سمحت اخوي
جراح رفع عينه : نعم اختي
مشاعل : والله ياخوي خيتك شجون طلبناها تجيب الكاميرا وهي وايد تأخرت
جراح بعصبية : للحين ماردت وليش من اول ما تتكلمون انا كنت احسبها وياكم
مشاعل : هدي اعصابك اخوي والله احنا من الرجة بالحفلة ما حسينا انها ما هي بموجود
جراح : عذر اقبح من ذنب دقيتي عليها
مشاعل : ايه و ما ردت
في هاذي اللحظة كان مشاري جاي للطاولة و ......


سحبتها للسيارة وفتحت الباب الخلفي ودخلتها بهدوء ودخلت وراها وسكرت الباب اتصل الجوال و طنشته
شجون : رد يا
هيثم : هيثم حبيبك
شجون : نعم وش حبيبي تتحلم اقول رد اكيد هم خايفين لا تخوفهم وتقلقهم اكثر من كذا
هيثم : طيب خذي ردي وقوليلهم انك طحتي ع يدك وكانت وايد توجعك وانا بالصدفة شفتك واخذتك للصيدلية عشان تشتري شاش واشياءليدك
شجون : حتى الكذبة مجهزها
هيثم : اكيد
شجون : بس تريك كذاب محترف عطني الجوال
اخذت الجوال لكن الاتصال وقف فاتصلت انا رد علي جراح وقلت له الكذبة كاملة
شجون بهمس : هيثم جراح يقول كل هذا التأخير عشان الصيدلية وهي موب مرة بعيدة
هيثم : قوليله فيه بطريقنا حادث
شجون : يووووه يا جراح في بطريقنا حادث مدري متى توقف الزحمة
جرح : طيب يلا مع السلامة
شجون : في امان الله

عند الشباب :
ماني بمصدق عيوني انا بحلم ولا بعلم هي اي هي لا اكيد يا مشاري انت جنيت الا هي بس ليه تكلم جراحوه عصبت حيل وقربت من الطاولة
مشاري : عسى ما شر اشفيكم
رفعت عيوني للي يتكلم وشفته هو والله هو آآخ لو تدري انك ما غبت عن بالي لحظة ودي ارمي نفسي بحضنك ودي اصارخ هو يا ناس يا عالم
هو الي شاغل تفكيري ياويل حالي تلاقت عيونهم مع بعض تحكي قصة حب عشق غرام جنون شوق وله هيام
جراح : شجون راحت تجيب الكاميرا من سيارتي وللحين ما ردت والاخت
مشاعل : مشاعل
جراح : والاخت مشاعل جزاها الله خير اتصلت عليها وبعدين انا اتصلت وحكاه الكذبة
مشاري ( سرحان بعالم مشاعل >> نوكومينت )
جراح : مشاري شفيك تكلم
مشاري : هااااه ما سمعتك وش كنت تقول
جراح : كنت اقولك ......
مشاري : مادامه حادث يبغالهم بعد في الطريق ساعتين ويلا وتكفي






قرب هيثم مني وسحبني بحضنه تفاجأت كنت راح ابعده بس حضنه حيل مريح حرارة انفاسه تلفح في عنقي ضمني زود و زود حسيت اني شوي
وبدخل بأضلاعه همس في اذني : احبك ... احبك موووت يا شجون وربي احبك

اول ما قال احبك انصدمت بجد انصدمت قرب من وجهي وطبع بشفتي بوسة كنت راح ادفه بس كل ما اجي اقاومه ما اقدر واظل ساكتة
هيثم : طعم شفاتك جنان يا بعد حيي
شجون بخجل وراسها تحت : خلاص ياهيثم ما كأنك زودتها
هيثم : ياحلو اسمي بلسانك احسه غير
نزل هيثم وركب قدام وراح لصيدلية دخل واشترى المتطلبات
رجعت للسيارة و ركبت في الخلف عندها جلست بجنبها وسحبت يدها بهدوء وجبت الشاش وظليت ألفه حول يدها
هيثم : شجون ممكن رقم جوالك
شجون : لا معليش ما اقدر
هيثم : عشان خاطري
شجون ( اول ما قال عشان خاطري مدري وش صار لي كأني كنت انتظره يقولها ) : الطيب الرقم هو .......
سجل هيثم الرقم بجواله و قرب منها وطبع بوسة بخدها وركب قدام وشغل اغنية

سحرني حلاها وقلب هواها وإبتلآ
اراكض وراها وادور رضاها ياملآ
انادي ياحصه منيره جواهر يامها
على بالي تضرب ويطلع معايه اسمها

ادور الشوارع اطالع وضايقت البشر
يخانقني هذا وهذا ومو جايب خبر
انادي ياساره يانوره فا ياأمل
عساها تجاوب وألاقي لهذا القلب حل

وتآلي وقفت وعرفت انا بس مالي نصيب
وتوي ابرجع واسمع صوتِ من قريب
يردد اسآمي يحاول يجرب احتمآل
ياناصر ياخالد ياجاسم ياعبدالله تعآل

على بآلي ساره
على بالي نوره
على بالي هيفا
على بالي ريما
على بالي موضي

وظل يغني مع الاغنية ويناظر شجون طوال الطريق

 
 

 

عرض البوم صور الشجية   رد مع اقتباس
قديم 25-06-13, 08:27 PM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Jun 2013
العضوية: 254562
المشاركات: 501
الجنس أنثى
معدل التقييم: الشجية عضو ذو تقييم عاليالشجية عضو ذو تقييم عاليالشجية عضو ذو تقييم عاليالشجية عضو ذو تقييم عاليالشجية عضو ذو تقييم عاليالشجية عضو ذو تقييم عاليالشجية عضو ذو تقييم عالي
نقاط التقييم: 867

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
الشجية غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الشجية المنتدى : القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
افتراضي رد: رواية هذا قدرنا ان رضينا وان زعلنا / بقلمي

 
دعوه لزيارة موضوعي

كل شمسٍ تلمـس اشجـار العمـر
تحـرق الاوراق وتـجـف الفـنـود
وكـل ريـحٍ تـدفـع شــراع العـمـر
ينقطـع بـه حبـل ويميـل العمـود


♥ ღ البارت الخامس ღ ♥





وصلوا للحفل ونزلت شجون من السيارة وخلفها نظرات هيثم
دخلت ورحت جهة الاحتفالات
شجون : هاي كيف كانت الحفلة بدوني
سارة : وينك يا بقرة خوفتينا عليك وش هذا الي بيدك
شجون : يعني شنو شاش
سارة: ادري انه شاش بس ليش حاطته
شجون : يعني بذمتك ليش استهبل مثلاً
سارة : طيب بشنو تعورتي
شجون : طحت على يدي
سارة : اها وجراح شالك للصيدلية صح
شجون: خطأ
سارة : اجل وش
شجون : هيثم اخ حلا شافني وشالني للصيدلية
سارة : نعم وانت وش ركبك معاه
شجون : وش اسوي يدي كانت وايد توجعني
سارة : تقومي تركبي مع واحد موب محرم لك كيف نفسك طاوعتك
شجون : يوووه رغدة لا تدوشيني وخليكِ فري
سارة : وش الي فري انتِ فاهمة وش جالسة تقولي ركبتي مع رجال غريب عليك
شجون : صح غريب بس ما يقدر يساويلي شي لانه جراح صديقه
سارة : هع ضحكتيني الرجال يقدر يسوي اي شي ويطلع نفسه مثل الشعرة من العجين
شجون : ترى اخوي جراح بكبره ما عارض انتِ ليش معارضة
سارة : لانه هذا الشي خطأ اما اخوك جراح فهو مثلك فري
شجون : طيب اسكتي بس كيف كانت الحفلة بدوني
سارة: والله ماحسنا بغيابك كنا فالين امها
قطعت عليهم حلا : وين كنت يا شجون وقفتي قلوبنا عليك
سارة : طاحت وشالهااخوك للصيدلية
حلا شهقت : اخوي شالك طيب وش ساوالك
شجون : ما ساوا شي
حلا : تلعبين علي اخوي واعرفه ما يشوف بنت ويسيبها بحالها
شجون : ليش تقولين عليه كذا
حلا : لأنه هاذي هي الحقيقة ومو عشانه اخوي بدافع عنه المهم سلامتك
شجون ( طيب يا هيثم شكلك تلعب علي ) : الله يسلمك



في جهة الشباب :

رحت لعند الشباب وجلست ع الكرسي والكل كان يناظرني هيثم ببرود : تفضل مفتاح سيارتك
جراح : مشكور يا اخوي ومشكور لانك ساعدت خيتي
هيثم : العفو
ايهم في نفسه ( قال مشكور هذا ما يحس ما يغار على خيته وقسم لو صار لمشاعل او حلا كذا كان قيمت الدنيا عليه بس وش اقول
استغفر الله هذا كله من المصطلح الشائع هاذي الايام فري اي شي خلك فري )
(( في هذه الايام اصبحنا نتداول مصطلح يجعلنا ننحدر ونننحدر الا وهو ( فري ) كلما مشينا على ديننا وعاداتنا قالوا خلك فري
يا مسلمين ما هذه الكلمة التي بدلت احوالنا جعلتنا نفعل افعال سيئة ونراها في غاية الجمال بل وللأسف نقصص للناس افعالنا
وكأنها بطولة اي عائلة فري لا بد ان يتخلللها المشاكل والحزن صحيح ان الحرية جميلة ولكن بحدود فإن تعدت هذه الحدود وقعت
في مشاكل واغضبت الله سبحانه وتعالى ))

نرجع لروايتنا :

مهند في نفسه ( آخ يا حظه جاه صيد ع الطاير يارب ارزقني )
مشاري : اقول شباب ما وحشكم شخص
جراح : الله يسعده ليش جالس بالغربة ما ادري
هيثم : ايه والله كان دايم يونسنا بسوالفه وضحكه



في جهة الحفلة :

عذاري : مشكورة يا شجون عالهدية الحلوة والله ما تدري وش كثر خوفتينا عليك
شجون : العفو قلبو احم احم ادري اني غالية عليكم
شهد : لا تصدقي نفسك مالت عليك
شجون : شفيك حاقدة
رغدة : خلاص اسكتوا خلينا نحتفل جالسين تضيعون الوقت تريها حفلة موب محكمة
حلا : ايه راح اشغل لكم اغنية
شجون : شغلي شعلومة

شغلت حلا الاغنية


شعلومه وين الحلو من يومــــــــــه متعبني

لي حارمني نومه عيني وهو بسابع نومه

مشتاق له ومو داري مشتعله بالحب ناري

سهران انا ومخليني حاير واعد نجومه

ملهوفه روحي عليه ماعوفه اليوم ابد وعيوني

ودها تشوفه من عنده ليه محرومه

مايسحب الاحلامه وانا احترق قدامه وليلي

ابد ما انامه زادت علي اهمومه

يفهمني ياريته بس يحظني محتاج له

بس اردته يسال عني ما اعاتبه ولا الومه

لو يعرف الحب قلبه ماكان يترك حبه

هذا اللذي يعشق ذنبه تمطر دموعه غيومه



قاموا الرباعي يرقصوا ( حلا وشجون ورغدة و سارة )
شهد : مشاعل وعذاري يلا قوموا نرقص وتريها حفلتك يااعذاري المفروض تفليها موب تحسسينا اننا بعزى
عذاري : اوك يلا
وقامت عذاري ترقص هي وشهد ومشاعل الرباعي اول ما شافوا عذاري قامت غمزوا لبعض
وسووا دائرة حولها ومشاعل راحت وشغلت اغنية

If you ever find yourself stuck in the middle of the sea
I'll sail the world to find you
If you ever find yourself lost in the dark and you can't see
I'll be the light to guide you

Find out what we're made of
What we are called to help our friends in need

You can count on me like one, two, three
I'll be there and I know when I need it
I can count on you like four, three, two
And you'll be there 'cause that's what friends
Are supposed to do, oh yeah, ooh, ooh

If you toss and you turn and you just can't fall asleep
I'll sing a song beside you
And if you ever forget how much you really mean to me
Everyday I will remind you

Find out what we're made of
What we are called to help our friends in need

You can count on me like one, two, three
I'll be there and I know when I need it
I can count on you like four, three, two
And you'll be there 'cause that's what friends
Are supposed to do, oh yeah, ooh, ooh, yeah, yeah

You'll always have my shoulder when you cry
I'll never let go, never say goodbye

You can count on me like one, two, three
I'll be there and I know when I need it
I can count on you like four, three, two
And you'll be there 'cause that's what friends
Are supposed to do, oh yeah, ooh, ooh

You can count on me 'cause I can count on you

وكانت الاغنية بأصواتهم وداروا حولها وهي الضحكة شاقة وجهها وبوسط الاغنية تركتهم مشاعل وراحت للخارج والبنات كملوا هبال



في جهة الشباب :


مشاري : ايه تفتكر لما غرقت هههههه كان شكلك عجيب
ايهم : لا واحلى شي اننا كل ما طلعنا راسه رجع دخله بنفسه وقسم بالله حاله
مشاعل اشرت لـ ايهم بيدها وايهم ما انتبه لها
مشاري ( شفيها تأشر شكلها تبي ايهم اكلمه لا الاحسن اني ما اكلمه خليني انا ظرها فترة اطول لا كلمه احسن شوف شكلها كيف حايسة
شكلها مستعجلة )
مشاري : ايهم في بنت تأشر لك
ايهم لف للجهة الي اشر عليها مشاري وشاف مشاعل وقام من الجلسة وراح لعندها
ايهم : نعم وش تبين
مشاعل : ابي يزن
ايهم : طيب اهوا نايم
مشاعل : بليز ايهم حاول تصحيه ابيه ضروري
ايهم : طيب انتظري

راح ايهم للطاولة
ايهم : مشاري صحي يزن
مشاري : ليش حرام عليك قبل شوي نام مالحق يشبع تقوم تصحيه
ايهم : والله خيتي تقول صحيه يبونه بالحفل عاد انت تعرف كيف حركات البنات
مشاري : طيب يزون حبيبي يزون يلا قوم
يزن : نو كومينت
مشاري هزه بخفيف : يزون يزوني قوم
يزن : هااه مين انت
مشاري ابتسم : انا مشاري صاحبك
يزن : طيب ها قمت
قرب ايهم منه ومسكه ومشاه لعند مشاعل
ايهم : هاك صحياناه بس تراه نعسان بأي لحظة بينام
مشاعل : ما عليك مع الحماس بيطير النوم


اخذته مشاعل ودخلته دورات المياه ( اكرمكم الله ) ولبسته وكان اللبس ( البنطلون لونه اسود والبلوزة لونها ابيض مكتوب عليها
I ♥ mama وجزمة ( اكرمكم الله ) لونها اسود والرباط تبعها باللون الأحمر )
واعطته وردة حمراء و

مسكت يده لين ما وصلوا جهة الاحتفالات

دخلت هي ويزن وراح يزن عند امه بسرعة وامه اول ما شافته نزلت لمستواه
يزن مد الوردة لها : خذي ماما
عذاري : عيون ماما وسحبته لحضنها
يزن : ماما انا احبك كثير
عذاري : وانا كمان احبك كثير
يزن بطفولة : قد ايش
عذاري بتسليك : قد البحر والسماء
يزن مد يده : وانا كمان احبك قد البحر الكبير والسماء الكبيرة
عذاري : ههههههههه فديتك
سارة : خلاص يكفي مسلسل هندي تراني جعت
رغدة : ايه يلا نروح ناكل
حلا : والله حتى انا جعت عصافير بطني تزقزق
مشاعل بلباقة : يلا تفضلوا ع البوفيه خليكِ لبقة مثلي
حلا : لا انتِ فيك شي اليوم اشفيك ناشبة بحلقنا كل ماقلنا كلمة رديتي علينا
مشاعل : مزاج اساوي الي ابيه


في جهة الشاباب :

جراح : مشاري اتصل على اختك قلها خلاص يكفي خلنا نرجع
مشاري : شغال ابوك اتصل انت
جراح : جوالي فصل
مشاري: دام كذا خلاص بتصل
هيثم : ايه اتصل والله انا نعسان
مشاري : طيب واخذ الجوال وبعد الرنة الثانية ردت
مشاري :رغدة خلاص انا والشباب تعبنا نبي نرجع
رغدة : نعم وش الي نبي نرجع نسيت الإتفاق ولا تناسيت
مشاري حط يده على راسه : اوووووه قسم نسيت راح اكلم الشباب
قفل من رغدة
مشاري : شباب ترى خيتي قبل ما تقولي على هالطلعة اشطرطت علي اننا نطلعهم البحر وانا وافقت
جراح : من صجك انت تراني تعبان وبكرة دوامات ولا نسيت
ايهم : يا رجال وش فيها مو انت تشتغل عند ابوك وعمك بالشركة يعني ماراح يحاسبكم
مشاري : هههههه ضحكتني والله احنا لو تأخرنا ابوي وعمي ما يسكتوا كيف لو ما داومنا
جراح : اسكتوا بس وشفوا لي حل عيوني ما هي براضية تنفتح
مشاري : تتحلم تيني اقولك انا برجع خيتك مع خيتي
جراح : ايه مع اني اعرفك نذل
مشاري : ماني بموصلها راح تجي ويانا غصب عنك
جراح : طيب ياشيخ فكنا واتصل وشوفهم جهزوا ولا باقي
هيثم : يعني ما كأنك تعرف البنات تقلهم تجهزوا يقولوا خمس دقايق وتصير خمس ساعات
مهند : هههههههههههه موب لذي الدرجة



في جهة الحفل :


رغدة : يا حيوانة يا شجون سارقة البنطلون افسخيه احسن لك
شجون : مع نفسك انا خذيته قبلك
رغدة : شلون ونا الي جبته
شجون : لا تتعبي نفسك ماراح اعطيك
رغدة : راح تفسخيه غصب عنك
شجون : بالله اسكتي تراه علي احلى
رغدة : مرة مغترة بنفسك وبعدين ما سمعتي المثل الي يقول الي يمدح نفسه كذاب
شجون : لا موب امدح نفسي حتى مامي تقول علي اني حلوة
رغدة : وسمعتي المثل الي يقول القرد في عين امه غزال
شجون : وانتِ سمعت المثل الي يقول الاعتراف بالحق فضيلة
رغدة : وش دخل هالمثل بكلامنا
شجون : عشانك بقرة ما فهمتي القصد منه اني انا حلوة وانتي موب راضية تعترفي
رغدة : مالت عليك
شجون : يحق لي اغتر خذي ذاك البنطلون واشرت عليه
رغدة : خلاص راح البسه بس مو من شانك بس لانه دخل مزاجي
شجون : طيب فكيني يا ام مزاجيات
رغدة : بروح الحمام ( اكرمكم الله ) بلبس
شجون : دخلي البنطلون من تحت الفستان وبعدين افسخيه
رغدة : بالله عليك كأنك جايبة شي جديد
شجون : ايه شكلك موب عارفة ليش تبي تروحي الحمام اجل
رغدة : صج بقرة عشان افسخ البلوزة
شجون طقت راسها : ايه صح بس عادي افسخيه قدامنا شوفي كل البنات مشغولات
رغدة : تستهبلي انت ووجهك اربعةو عشرين ساعة تنكتي ما تتعبين وبعدين لو حد شافني
شجون : طبقي المثل الي يقول طنش تعش تنتعش
رغدة : يعني وش اليوم كله راح تجلسي تتكلمي بالامثال اروح الحمام ( اكرمكم الله ) ابرك من مقابلة وجهك

وكانت ملابس البنات

رغدة ( بنطلون عنابي وبلوزة سوداء باكمام شفافة خناق ومحطيه حزام فوق البنطلون لونه عنابي ومسكرة و روج وردي )

شجون ( بنطلون جنز فاتح وبلوزة ليموني مرسوم عليها شخابيط بلون الازرق الفاتح والارونج وصندل واطي لونه اورنج وحطت مسكرة لونها
ازرق وروج لونه وردي و رجعت شعرها للخلف وحطت طوق )

في جهة الشباب :

جراح : ايهم ما كأنهم تأخ
قطع عليه صوت رغدة : مشاري خلصنا
قام مشاري وقرب منها : طيب
رغدة : اسمع احنا البنات نبي نركب ويا بعض و ش رايك انت توصلنا
مشاري بإستهزاء : بالله عليك كل هالجيش راح يركب بسيارة وحدة
رغدة : عمى قول ما شاء الله وعادي راح نتصرف ونركب
مشاري : ماني بموديكم
رغدة : لا لازم انت الي تودينا لان سيارتك اكبر سيارة
مشاري : نعم موب ناقص اصواتكم الي تسد النفس

بعدت عنها وانا ماشي بطريقي شفت مشاعل ( آخ يا اثول كانت فرصتك كنت راح تجلس تناظرها طوال الطريق )
رحت بالسرعة لرغدة عشان اغير رأيي لكن للأسف جاني مهند
مهند : مشاري عطني مفتاح سيارتك انا بوصل البنات لان خيتي الصغيرة رجتني
مشاري : لا خلاص يا رجال ما يحتاج تتعب نفسك انا بوصلهم
مهند : لا تعب ولا شي يلا عطني
مشاري مد له المفتاح وبدون نفس : تفضل



سئل فضيلةالشيخ محمدبن صالح العثيمين رحمه الله : عن حكم أعياد الميلاد؟


الجواب:

يظهر من السؤال أن المراد بعيد الميلاد عيد ميلاد الإنسان، كلما دارت السنة من ميلاده أحدثوا له عيدًا تجتمع فيه أفراد العائلة
على مأدبة كبيرة أو صغيرة.

وقولي في ذلك إنه ممنوع؛ لأنه ليس في الإسلام عيد لأي مناسبة سوى عيد الأضحي، وعيد الفطر من رمضان، وعيد الأسبوع وهو يوم الجمعة،
وفي سنن النسائي عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال كان لأهل الجاهلية يومان في كل سنة يلعبون فيهما، فلما قدم النبي صلى الله عليه
وسلم المدينة قال: ((كان لكم يومان تلعبون فيهما وقد بدلكم الله بهما خيرًا منهما: يوم الفطر ويوم الأضحى)). ولأن هذا يفتح بابًا
إلى البدع مثل أن يقول قائل: إذا جاز العيد لمولد المولود فجوازه لرسول الله صلى الله عليه وسلم أولى، وكل ما فتح بابًا للممنوع
كان ممنوعًا. والله الموفق.





اخذ مهند المفتاح وراح للسيارة ووراه البنات

بعد ما ركبوا السيارة :

حلا : يزوني تعال فوقي
يزن : لا ابي اجلس عند ماما
حلا : تعال عشان اعطيك حلاوة
يزن : حلاوة بس ابغى غيره
رغدة : ههههههه ترى يا حلا ايام الطيبين راحت
حلا : اجل وش تبي
يزن : ابي جالكسي تاب
حلا : تاب ولا مات
يزن : ما ضحكتيني
عذاري : عيب يا ماما مايصير تقول مثل كذا
رغدة : عادي خليه يقول الي يبيه


في مقدمة السيارة :

سارة : شغل لي اغنية تراني طفشت خلينا نتونس
مهند : اوك خليني ادور بأدراجه ما ادري عنده اشرطة ولا لا
ظل مهند يدور ويدور ولا لقى شي غير اشرطة قرآن وخطب
(( نصيحتي اليكن لماذا عندما تركبن السيارة لا تشغلن غير الاغاني لماذا هكذا تهجروا القرآن تخيلي بأن الله اخذ روحك بهذا الوضع
المخزي لماذا تضعين نفسك في هذا الموقف ما الذي ستخسرينه لو استمعتي الى آيات الله بالعكس ان كنتِ ترين ان الاغاني متعة فـ مع
احترامي انتِ ساذجة ما المتعة في اغضاب اللله عزوجل الاغاني بنفس اللحظة تشعرك بالفرح وما ان تنتهي حتى تحسي بالكدر والضيق
بعكس القرآن الكريم كم يدخل على القلب من سعادة وطمأنينة أسأل الله الهداية لي ولكم اجمعين ))

نرجع لروايتنا

مهند : ما عنده اغاني
سارة : وش هالاشرطة
مهند : قرآن مسوي فيها مطوع

(( فلنتوقف عند كلمة مطوع الم تلاحظوا اننا اصبحنا ننطقها في كل لحظة كلما رأينا شخص يتقيد بدينه نطلق عليه مسمى مطوع لماذا
هل المطوعون اصبحوا مجالاً لإستهزاءنا لماذا تستهزؤن بهم وتنقصون من شأنهم فهم عندالله افضل منكم هل ترون ان الانسان الذي لا يفعل
المعاصي لم يعش حياته بالعكس الانسان المتقيد والمتمسك بدينه يعيش بحياة افضل منك ايها العاصي فهذا يذوق حلاوة الايمان ويعرف
طعمه وانت تعرف طعم الفلة التي تتحول الى مشاكل وضيق ))

نرجع لروايتنا :

سارة : بشوف البنات اذا عندهم اشرطة
لفيت راسي لورا بنات في وحدة منكم عندها شريط اغاني
حلا : انا عندي
سارة : هاتيهه
حلا : تفضلي


(( سنتوقف عند هذه النقطة اذا كنت تريد ان تعصي الله فاعصيه وحدك ولا تعصيه مع غيرك عندما تعطي الشريط لفلان ويسمعها فلان وفلان
او عندما تنشر اغنية او مقطع محرم لماذا تنشره لماذا تكسب ذنوب غيرك لماذا تقع في حفر يصعب عليك النجاة منها ستموت وانت
في قبرك تكسب المعاصي الناس يرون ويسمعون ما نشرته وانت تكسب الذنوب والذنوب لماذا لا تنشر شيء نافع فتكسب الحسنات والحسنات
عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول صلى الله عليه وسلم قال: ( إذا مات الإنسان انقطع عنه عمله إلا من ثلاثة: إلا من صدقة جارية
أو علم ينتفع به أو ولد صالح يدعو له ).

نرجع لروايتنا :

اخذت سارة الشريط ودخلته وبدأت الاغنية

مهند : هالاغاني حماس
سارة : ايه هذا ذوق حلا
مهند : صج
سارة : ايه
مهند ( حتى ذوقها حلو آخ بس )
بعد ما خلصت الاغنية الي غنوها ويا بعض
مهند : وش هذا
سارة : هههههه هالاغنية احنا غنيناها ويا بعض لعذاري
مهند : من حلاة اصواتكم عشان تغنوا
سارة : هيا عاد لا تكذب ترى اصواتنا حلوة
مهند : مصدقة عمرك انت ووجهك
سارة : طيب انتظر شوي
بعد ثواني
سارة : حلو هالصوت
مهند :ايه هذا بصراحة حلو موب بقية الاصوات تسد النفس
سارة : هاذي مطربتنا حلا
مهند ( شكلها هالبنت بتجنني كل شي فيها حلو )) رفعت راسي وحاولت اطلعها من وسط البنات بس وين اطلعها بسم الله عليهم فوق بعض >> ههه مثلنا لوطلعنا تمشينا تطلع العائلة الكريمة كلها ونكون فوق بعض هع
سارة : شفت كيف في مننا موهوبين
مهند : يلا عاد لا تشوفي حالك بس وحدة الي طلعت موهوبة بينكم يالجيش
سارة : لا ياشيخ ضحكتني وانتوا مين عندكم موهوب
مهند : عندنا طلال صديق مشاري
سارة : منو هذا طلال ماقد شفته
مهند : موب لا زم تشوفيه اهم شي انه موهوب بالغناء
سارة : وحدة بوحدة


في سيارة هيثم :

هيثم : والله ما اقدر انا مع الاهل والربع
راشد : افا واحنا موب ربعكـ
هيثم : وحد قال كذا بس اقصد اني ما اقدر اجيكـ
راشد : اوكـ انت وينك حنا بنجيك
هيثم : انا طالع للبحر الـ ...... ( وصفه له >> تراني فاشلة بالوصف فعشان كذا ما وصفته ))
راشد : ايه خلاص جايكم انا والربع
هيثم : حياكم والله


في سيارة ايهم :

مشاري : الو السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
طلال : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
مشاري : طلول حنا طالعين للبحر تعال معانا
طلال : الحين متصل علي هالوقت عشان تقولي تعال للبحر
مشاري : مالت عليك من قدك اني عازمك ومفتكرك
طلال : خلاص ولا تزعل اي بحر
مشاري : البحر الـ .......
طلال : طيب مسافة الطريق
مشاري : يلا مع السلامة
طلال : بحفظ الرحمن

وصلوا الجميع للبحر و ......

 
 

 

عرض البوم صور الشجية   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
بقلمي, رواية, رضينا, زعلنا, قدرنا
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله من وحي قلم الاعضاء
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


LinkBacks (?)
LinkBack to this Thread: https://www.liilas.com/vb3/t187836.html
أرسلت بواسطة For Type التاريخ
ط§ظ‡ط§ ظٹط²ظ† ظˆط´ط¬ظˆظ† ظ„ظ…ط±ط³ط§ظ„ ط§ظ„ط¹ط±ط¨ - Web Search Results This thread Refback 10-08-15 02:30 AM


الساعة الآن 08:53 AM.


مجلة الاميرات  | اية الكرسي mp3  | القران الكريم mp3  | الرقية الشرعية mp3  | شات جوال  | شات قلب 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية