لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 03-11-11, 01:34 PM   المشاركة رقم: 141
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Mar 2011
العضوية: 218843
المشاركات: 1,539
الجنس أنثى
معدل التقييم: عبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1594

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
عبق الرياحين غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عبق الرياحين المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

اقتباس :-   المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فيتامين سي مشاهدة المشاركة
  
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مشكوره سهومه على الباااارت الرووووعه وعلى النجمتين
راح أضمها للنجمه اللي عندي من أنفاس قطر الغاليه
يونسونها في وحدتها


سهومه ليه الإجرام هذا كل هالقفلات وبعدها انتظار طويل
زياده في التعذيب لاتكونين تأثرتي بشيخوه الرحمه حلوه


فارس & هند
يازين مناقرهم يوسعون الصدر
فارس آخذ الأمور مزح ويحب ينرفز هند لكن لازم تحذر من
هند المتهوره وزعلها وردات فعلها
هند متى راح تفهمين حبه لنرفزتك وما تخلينه ينول مبتغاه
ويتسلى على حسابك


وضحى
وضحى تكسر الخاطر الله يعينها على فهيد هالتعبان راح يتعبها
معاه ويهينها ويعيرها برجلها وأمها


أم فهيد
هي أدرى بولدها وعارفه إن ما أحد راح يتحمله ويصبرعليه
ويعدله غير وضحى العاقله


الجد
ليتك تبريت منهم كلهم ورحلت وتركتهم ماوراك غير المصايب
يأخي أذكروا محاسن موتاكم ما إرتاح منك ولدك ومرته حتى بعد موتهم حتى حفيداتك ماسلمن منك عزالله عجوزك جيده اللي متحملتك وصابره عليك لها الأجر إن شاء الله بصبرها عليك


سلطان
أكيد رافض الزواج من نوره لكن الجده لما قالت له خطبت
لك بتخليه قدام الأمر الواقع حتى ماعاد يقول شيء وحتى
لو حاول يرفض الجده خلاص حطته براسها وماراح تعطيه
فرصه للرفض


نوره
ما أظن ترفض يمكن تشرط إنها تكمل دراستها وهذا المهم عندها
لكن راح تنصدم بمعرفتها رفض سلطان للزواج ولهذا السبب حياتهم ماراح تكون سعيده في البدايه لرفض سلطان لنوره وبعدين راح يحبها لكن الحاجز اللي بناه بينه وبين نوره برفضه لها يحتاج وقت لهدمه


سعد & ريم
سعد فرحان بالفرصه اللي جاته بشوفة ريم وحب يثير غيرتها
لكن صدمته ريم بموقفها وغضبها اللي ماله مبرر وطول لسانها الظاهر ماسلم أحدمن العائله من طول اللسان


ضاحي & نور
ضاحي كان راح يوهم العصابه بموت نور بالحادث المفتعل
ومحاولة العصابه قتل نور وإصطدامها بالسياره ماراح يغير الخطه بالعكس راح يخدمها والعصابه راح تصدق الخبر لو نشروا
خبر موت نور في حين ضاحي دخل نور المستشفى بإسم
الجازي بنت سعود ال قاسي بالأوراق اللي كان مجهزها من قبل
ومغيرهويتها
نور إن شاء الله راح تعيش لكن الخوف إن الحادث يكون له
تأثير عليها وبسبب لها عاهه قدتحتاج لعمليه لعلاجها


شيخه & صقر
شاهه وش الخطه الجهنميه ناويه تأخذين جوال صقر وهو نايم وتكلمين أخواتك والا عندك طريقه جهنميه تصحينه بها إنتبهي
لاتنقلب جهنميه عليك
صقر الخطه الجهنميه اللي بتسويها شاهه يمكن تقضي على البقيه الباقيه من صبرك وأنت حذرتها لكن هي تهاونت بكلامك وتستاهل اللي تسويه فيها العوباء بشهادة أختها


سهومه
الله يسعدك دنيا وآخره وينولك اللي في بالك
شكراعبوقه منتظرينالباارت القادم بفارغ الصبر

وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته
هلاا وغلاااااا بفيتامين الي دائما وجودهااااااا ينور الرواايه
الله لايخليني منك

 
 

 

عرض البوم صور عبق الرياحين   رد مع اقتباس
قديم 03-11-11, 01:37 PM   المشاركة رقم: 142
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Mar 2011
العضوية: 218843
المشاركات: 1,539
الجنس أنثى
معدل التقييم: عبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1594

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
عبق الرياحين غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عبق الرياحين المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

السلآم عليكم ورحمة الله وبركاته
كيفكم حبوبات .. تأخرت عليكم صح بس انا حلفت اعوضكم وهالتعويض اليوم
ياما بيسقطني سقطه قويه في عيونكم أو بنتقدم خطوه للإمام صحيحه
والله عاد مدري أهم شي تقييمكم اليوم
..
اليوم لي طلب في هاذا المنتدى او في المنتديات اللي تنقل روايتي ابي تحت كل رد من كل عضو يكتب فقط كلمة ( تتوقف _ لاتتوقف )
مناسبة هاذا الكلام ؛؛
بنات اقسم لكم بالله اني ماقصدت في هاذي الروايه اني اسبب اي فتنه في اي مكان بين حضر \ بدو ابدا
وبينت لكم ان هالروايه بتجلب لي مشاكل غير عاديه وفعلآ .. يوم اخترت احط كل شي حبيت احطه واقعي وحتى اختياري لقرية الدوادمي اللي يسكنون فيها هلي او حتى
عن هلي الحضر وهلي في الدوادمي انتم اكبر من وحده مثل سهم المملكه تقيمكم او تبين من انتم بس والله كل شي تمنيته واقعي وصحيح
وحده في منتدى مجاور وانتم لازم تعرفون القصه كلها تقول انتي ياسهم تحاولين تقللين من قيمة الحضر وانا يشهد الله علي في كل كلمه اني احب هلي الحضر ولا اتمنى الشينه فيهم ابد
..
عموما هالروايه من بدايتها كانت غلط والقضيه قويه مره وشي ماحد تطرق فيه من الكاتبات .. روايه غير والجاي اقوى منه لو حد يبي مني اوقفها او حتى ماتبغوني اوقف ( اكتبو حدى هالكلمتين \ تتوقف - لاتتوقف ) لاني بصدق تعبت ان كل
حد يطلعلي في كل روايه يقول انتي مريضه نفسيا \ انتي تبين تقللين من قيمة الحضر
وصدقوني الحضر افضل واحسن لانهم اتبعوا شريعة الرسول في الشوفه الشرعيه
غير كذا ماهب انا اللي اقيمهم
..

سامحوني .. وبعد عودتي من الرحله البريه اللي بنطلعها وبنعيد في البر عند نياقنا بنشوف وش بتوصل له الأمور .. إذا ربي بكتبني من الحيين لذاك اليوم بنلتقي
يوم السبت في بارت إستثنائي .. بس بعطيكم خبر اني بقفل الروايه يوم الجمعه
في الليل



مع اطيب الأمنيات بقراءه ممتعه
.
سهم المملكه
.
لإله إلا الله

( البارت السابــــــــــــ 17 ـع عشــــــــــــر )


























اعترض سيارة السواق اللي كانت راكبه فيها .. ووقف السواق

غصب عنها .. وسط صرختها وصدمتها من الموقف

بس عصبت أكثر يوم عرفت اللي تجرأ وسوى هالحركه فيها

افتحت الباب وقالت – انت صاحي ولا مجنون !!

نزل من السياره بكل شموخ وهو رافع خشمه – والله وانرد الدين ياموضي

موضي استغربت كلمته وناظرت فيه فتره

ابتسم إبتسامه جانبيه .. وركب سيارته ,, ومشى بسرعه .. وهي تناظره فتره من الوقت

ردت اركبت وهي تفكر في كلمته القويه اللي قالها .. فجأه شافت بلل في خدودها .. لمست خدها اكتشفت انها الدمعه اللي من زمااااااااان محبوسه






















تسللت لثوبه وهي تناظر فيه .. مدت يدينها على المخبئ .. وشافته معطيها ظهره .. اخذت الجوال بخفه .. وطلعت فيه بهدوء للصاله .. جلست .. وقامت تناظر في الجوال فتره من الوقت .. المشكله ماتعرف كيف تستخدمه .. شي غريب عليها بس مايخفى شي على شيخه .. واول شي اضغطت الزر الأخضر .. تحسبه مثل التلفون لازم ترفعه .. ويطلع لها ارقام ماتعرفها .. دورت رقم بيت عمها من بينهم يمكن تلقى .. وبغت تصرخ يوم شافته من بين الأرقام .. مسكت فمها والضحكه حاشرتها .. ماتوقعت الشغله سهله بهالشكل

اضغطت الأخضر مره ثانيه .. ونجح معها الأمر يوم سمعت الصوت اللي يدق

انرفعت السماعه وكانت الشغاله – الو

شيخه انبسطت – الو ,, انتي ياللي مادري وش اسمتس روحي اركضي ناديلي وضحى بسرعه

الشغاله مافهمت عليها – وت

شيخه عصبت – عساتس الماحي وين ماما

الشغاله – ماما روح مع بابا

شيخه – من عندتس انتي

الشغاله – مافيه كل بيت يتغدى نوم

شيخه انقهرت – لوا يلويتس في قريح اذلفي نادي وضحى

الشغاله قامت ترطن بلهجتها .. وشيخه عصبت اكثر

شيخه شوي وتنفجر – انتي ماتعرفيني بس اجي اعرفتس من انا
روحي نادي وضحى اللي في الملحق

الشغاله هالحين فهمت عليها – طيب

شيخه وهي تكش - بس القاتس في الخلا ان اغسل قدحانتس بس اصبري



بعد فتره
سمعت صوت وضحى – آلو

استانست وماإن بتقول آلو .. الا الجوال مسحوب من اذنها .. رفعت عيونها شافته واقف يناظرها















في المستشفى

الإستقبال – اسم المريضه

طلع بطاقته وعرفهم بنفسه وقال – اكتب عندك الجازي بنت سعود آل قاسي

اللي في الإستقبال ارتبك – سم طال عمرك

بغموض – اكتب في حالتها انه اعتداء من قبل شخص مجهول الهويه ورماها من السياره بعد ماانتهى منها

اللي في الإستقبال – ابشر

طلع من المستشفى من الباب الخلفي وهو متلثم .. وركب في السياره السوداء اللي تحتريه

ناظره وابتسم – انا اسف اني تعبتك معي زي مابغيناها البنت ضيعت عقلها وفقدت الذاكره ودني للمكان المطلوب بسرعه
















في كافتريا المستشفى
جلس وجلس مقابله الدكتور حسن – طيب ليش وافقت دامك ماتبي تروح للندن

رفع عينه ونظر له فتره – لازم اروح واصفي اللي سويته

حسن اللي كان مرافقه في الدراسه والشغل – نايف انت لين هالحين مانسيت

نايف – ولا بنسى ياحسن ولا بنسى لازم اروح واتأكد الولد اللي معها ولد صقر !!

حسن – طيب ليش بتأخذ اخوك سعد معك

نايف بغموض ونظر بعيد – اخاف اتهور واذبحها وابي سعد ينسيني اللي فيني ويشوفون اخوهم اللي يفتخرون فيه

حسن انصدم من تفكيره – لهدرجه تبي تكره اخوانك في صقر

نايف وهو كل مافيه ينبض قهر وغبن – خله يكون ولده بس والله ان مايرحمه جدي وان يعيد مأساة عمي

حسن بغموض – وهاذا اللي ماخلاك تأخذها وهي حبتك وانت حبيتها

نايف عض شفته السفلى بقهر فتره وكأنه يستذكر الماضي التعيس بعدين قال – كيف حبتني وهي انغرّت بأخوي

حسن رفع حاجب – بس تراها كانت تحبتك نايف

نايف بتعاسه – كانت هذاك قالتها كانت

حسن ارتخى على الكرسي واتكتف – مازالت تحبها يانايف

نايف ناظره فتره بنظرات بارده – ولين اموت ياحسن لين اموت

 
 

 

عرض البوم صور عبق الرياحين   رد مع اقتباس
قديم 03-11-11, 01:39 PM   المشاركة رقم: 143
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Mar 2011
العضوية: 218843
المشاركات: 1,539
الجنس أنثى
معدل التقييم: عبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1594

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
عبق الرياحين غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عبق الرياحين المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

جلست مريم جنب امها بقهر – يمه

ام عيسى وهي تخيط – نعم

مريم وهي مقهوره – ترى مويض وافقت على محمد والملكه قريب والعرس بعد شهر

ام عيسى تركت اللي بيدها والثوب اللي تخيطه – وش هو

مريم ودمعتها خانتها – اللي سمعتيه

ام عيسى اركضت لبنتها ووقفتها وصارخت عليها وهي تنفضها نفض – تحبينه لين هالحين تحبينه

مريم – ولين اموت يمه لين اموت احبه احبه محمد حبي الأول والأخير

ام عيسى عصبت من كلام بنتها – انتي مانتي بصاحيه

مريم وفي حالة إنهيار وامها تنفضها – يايمه ابتليت في حبه من صغري اتمناه يصير رجلي ويوم صار دعسني يمه دعسني

ام عيسى حذفتها على الأرض – هذاتس قلتيها دعستس وش تبين في اللي اهانتس

مريم وهي تضرب وجهها – احبه احبه

ام عيسى ضربت راسها بقهر- تحبينه وهو يحب بنت عمه تحبينه وهو يحب مويض ويعشقها وهاويها حشى مانتي في وعيتس عقب اللي سواه ولازلتي تحبينه

مريم انسدحت على جنبها وهي تضرب قلبها – ليتك وقفت ساعة طلاقي ليتك وقفت يوم مامحمد تركني

ام عيسى جلست جنب بنتها وهي تنتحب وتتحسب على محمد وعلى موضي وعلى آل قاسي اللي ابتلت فيهم ناس قاسين ولا يرحمون .. ضيعوا ولدها ودخلوه السجن عقب مالفقوله قضيه ودبسوها فيه .. وهالحين بنتها ,, عيالها كلهم ضاعوا منها .. وهم السبب في اللي يصير لها




















في بيت سعد بن فهيد \ المجلس




اغلق الباب وناظر في جده – انا بسافر فيها

جده اللي اتكى على عصاه – وهي شصار عليها

ضاحي بغموض – كل اللي قاله لك العقيد سويناه ,, وصدقني انها بتعجبك

الجد بغموض – زي مااتفقنا فتره وتشطب على هويتها الجديده

ضاحي جلس جنبه – اصبر فتره وصدقني ابردها لإسمها واصلها وزي ماوعدتك مستحيل تكون هاذي ام عيالي بس الوصيه ثقيله حيل ياجدي

الجد وهو يتركى على عصاه ويوقف – المهم ماابي احفادي من وحده ابوها مجرم خطير تذكر هالحكي ياضاحي لايجي يوم وتسوي سواة عمك

مشى شوي وهو معطيه ظهره – لحد يعرف وخل اسمها بس نفس اللي كتبته لاتعلم حد بهويتها الجديده لين تشطب عليها اوحيتني

ضاحي وقف – حاضر

ألتفت عليه – وان سألك حد عنها قل القصه اللي ألفتها علي قبل لايخبرني العقيد

ضاحي بجمود – لو مالعقيد يعرف بسالفة عمي ناصر واللي سويته ولا كان ماخبرناك بس خاف عليك

عطاه ظهره وهو معقد حواجبه ويمشي ويحس ان اللي يعيشه دهور وسنين .. واللي قاساه حمل ثقيل ,, مايقدر ينساه والأثقل بنات ناصر اللي انضموا لعشه ,, وبنت المجرم اللي انضمت إلهم .. واللي لو ماوجاهة العقيد كان طرد ضاحي وطين عيشته بس من عرف القصه وعرف ان ضاحي مجبور انجبر معه وتقبلها





















في الدمام \ شقة صقر
ناظر فيها بعصبيه – هماني قايلتس لين اصحى والا انتي تدورين اللي يعاندني وتسوينه

شيخه انقهرت منه – طيب عطني بكلم اختي

صقر ضغط الزر الأحمر وبغموض– مايحتاج لانا راجعين جلستنا هنا مالها داعي

شيخه وهي تعطيه ظهرها – احسن بعد

مسكها بكتفها ووقفها قدام وجهه ويتكلم وهو شاد سنونه – والله ياشيخه ان صبري بدا يخلص واللي تسوينه مايفيد ,, صدقيني ان اللي ابيه بسويه بس والله اني صابر بس كذا ,, بس والله ان اقدر اعسفتس عسف لين تعضين الأرض اوحيتي ولا

شيخه دزت يده وهي مكشره وعطته ظهرها ومشت

صقر صارخ عليها – سمعتيني

شيخه وهي مقهوره منه – ايه سمعت ماني صمخاء






















بيت ضاحي بن فهيد \ العصر قريب المغرب
كلهم مجتمعين في الحوش اللي كانوا باسطين بساط وجالسين عليه .. جابت وضحى الكيكه وهي تعرج .. وساره شايله الصحو ن وراها

من شافها ابو محمد قام يرحب فيهن وخصوصا في وضحى اللي تحس ان الكل يشفق عليها .. وهالشي كاسرها بالحيل

منيره – يالله حيهن يالله

فارس اللي يتقهوى جنب امه – انا خارمتن خشمي ريحة كيكتس ياوضحى ومصحيتني من النوم ,, فما ان ماقسمتيلي هالحين ولا بهجم عليها

ابتسمت وضحى وهي تقص الكيكه

نوره جتهم طالعه من الملحق وهي تمشي بإتجاهم – الله كيكة البرتقال اللي احبها

فارس ينكت – مناك مناك هاذي مخصوص للشيخ فارس بس

نوره وهي تتخصر – يالله انت اللي مناك اسأل الوضحي دوم اطلب منها هالكيكه لاني احبها

وضحى وهي تبتسم – الكيكه بتكفي الجميع

ابو محمد وهو يضحك وحاس بالوناسه من اجتماعهم حوله – اها يانوره يابنتي ان كانتس ماتبين فارس يأكل ترى مطرود

نوره ناظرته بنص عين وهي تضحك ,, وفارس يسوي حركات إستعطاف ويرمش بعيونه – لا خلاص ياعمي بس بنعطيه حبه صغيره يأكلها ويروح يجيب جدتي من زمان عنها

فارس – اهب ياوجهتس يالئيمه ماغير وحده بس

نوره وهي تجلس – احمد ربك خليتك تأكل الباقي بعد يبون

فارس – من الباقي ماحد داري عنا ماغير انا وانتي وابوي وامي ووضحى وساره بس

نوره وهي تحسب – وهند وسعد ونايف ومحمد

فارس وهو يأخذ لصحن من وضحى ويطعم الكيكه – ماهب دارين ان وضحى سوت كيكه واكلناها

منيره – ياسلام على علمك واخوانك وهند الضعيفه يقعدون

فارس – والله عاد اللي من سبق لبق

ابو محمد وهو يلتفت على بنات اخوه – هاه يابناتي نظهر هالاسبوع لنياقنا ونخيم فيها

فارس وهو مغمض عيونه ويمثل – ولا اقاطعك ياابوي وضحى بنت عمي لو انتي اصغر عني تزوجتس
وضحى ابتسمت بإحراج وسكتت

فارس فتح عينه وشافها استحت وابتسم– انا قلته .. اظاهر بس بنات عمي سعد اللي غاسلات الحيا ( وبخبث ) ووحده بعد ماهيب ببعيده عنهم

ابو محمد اللي قطع سالفته ويناظر بنات اخوه – هاه يابنات

وضحى ناظرت نوره ونوره ناظرت فيها – اللي تشوفه ياعمي

منيره انبسطت – ايوالله ياابو محمد انشهد انا مبطين عن نياقنا ومراحنا نبي نعلم بعد ابو فهيد وعمي والجميع

ابو محمد وقف – اجل اتكلنا على الله يوم الأربعاء تجهزوا عقب صلاة العصر بإذن الله ( ناظر في فارس ) – يالله قم صلينا

فارس وهو يأكل – توه يبه توه اذن المغرب
ابو محمد عصب – اخلص انا بروح وانت استعجل ان مالقيتك في الصف الأول محطتك الليله بذا العقال

ساره ونوره ضحكن ,, فارس ناظر فيهن وهو يضحك – يرضيك ياابو فارس تضحكهن علي

ابو محمد عطاه ظهره – العلم جاك وانت بصرك

فارس عرف ان الصلاه عند ابوه جد ومابها مزح رفع صوته وهو يبتسم – اللي يسمعك يقول ورع مااصلي هالحين ماتدخل باب المسجد غير انا وراك

قعد يأكل وهو مستعجل .. ناظرته وضحى – لاتخاف فارس برفعلك وحده غيرها رح صل انت بس

فارس ناظرها وفمه محشي ويأكل بسرعه .. بلع اللقمه ووقف بسرعه – يلوموني في معزتس ياوضحى الله يرزقتس الجنه قولي امين

وضحى ابتسمت على كلامه – آمين والسامعين كلهم

تركهم فارس .. وهو متوجهه للباب قابل في طريقه هند اللي باين توها صاحيه من النوم وعيونها مجفن

ناظرها بطرف عينه شافها باين ماهيب رايقه وهاذا هو المطلوب – الله واكبر عيون صيني قدامي

ناظرته بإستحقار وخلته

فارس وهو كاتم ضحكته – اها حتى اللهجه مافهمتيها ماتنلامين لعبتي الدور صح

هند عضت شفايفها بقهر – اقلب وجهك

فارس ضحك – الحمدالله طلعتي صينيه معربه

شافها عطته ظهرها وخلته .. اما هو مشى بسرعه للمسجد لاصدق تصير سالفة العقال جد وينمحط ابه

 
 

 

عرض البوم صور عبق الرياحين   رد مع اقتباس
قديم 03-11-11, 01:40 PM   المشاركة رقم: 144
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Mar 2011
العضوية: 218843
المشاركات: 1,539
الجنس أنثى
معدل التقييم: عبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1594

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
عبق الرياحين غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عبق الرياحين المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

في السياره

تمللت من السياره وناظرت في ساعتها – متى بنوصل

صقر ساكت وسرحان

ناظرت فيه وشافته سرحان – اكلمك انا

ناظرها بعدين ناظر الطريق – تبين شي

شيخه بطفش – ايه متى بنوصل

صقر – الساعه عشر

شيخه – وه عشر بعيد .. المهم اسمع عاد انا ابجلس مع خواتي

صقر وكأنها لمست الوتر الحساس عنده – زين انتس جبتي السالفه اسمعي قبل أي شي ماابي هلي يعرفون بوقاحتس وطول لسانتس ترى قسم بالله قادر اقص لسانتس بس محشمتس حشيمه لأبوي وعمي الله يرحمه

شيخه تستفزه وهي مقهور – اقدر اقدر ازعجتنا ماعندك ماعند جدتي
صقر مط عيونه منهبل من كلامها .. ضرب فرامل ووقف على جنب .. شيخه خافت بس صكتت تشوف وش بيسوي

نزل من سيارته واتجهه على بابها نزلها بقوه .. تحت اصوات السيارات المريعه .. مسكها مع فكها بقوه وعصره وهي شافت الموت لين شافته تكلم من بين سنونه – انا المجرمين وهم مجرمين هابوني بتجين انتي يالحرمه يالمنكسره بتوقفين في وجههي

حاولت تفك يدينه عنها بس موقادره ضاغط عليها بقوه .. حاولت حاولت ورفست الأرض تبيه يحس .. لكن لاحياة لمن تنادي .. حست ان الموت قريب منها وبأي لحظه بيزورها

ماوقف اللي يسويه غير دمعتها اللي نزلت على ظهر يده .. استغرب انها تعرف تدمع وتحس وماإن شاف الدمعه .. حتى إبتسم على جنب .. ناظرها فتره من الوقت وهو مرخي يده .. بعدين فكها وهي جلست على ركبها وتكح وماسكه فكها اللي تحسه منقسم نصين

تركها وتوجهه على السياره .. وهي جالسه على ركبها وتكح
بعد فتره طويله شوي .. حست نفسها مكسوره وهي غريبه غريبه بالحيـــــــــــــــــــل عنه
تحس انه اول مره تعرفه .. صدق صدق اهانها .. بغت قوتها اللي تعرفها دائم بس خانتها في هالوقت
مسحت دموعها وهي تحاول تعطي نفسها هدف يدفعها .. تذكرت الشي اللي اوعدت نفسها تسويه .. والشي اللي ماتبي تضعف عشانه
رتبت برقعها وطرحتها .. وسمعت صوت بوري السياره
فتحت الباب وركبت وسكرت الباب وهي بلا همس واي صوت
ماسمعت غير صوت الفرامل اللي تحركت بقوه لدرجة خلتها مغمضه عيونها .. وهي في داخلها تدعي عليه .. بس صبرت نفسها ومع الوقت بتّعرفه من تكون شيخه بنت ناصر .. هالمره خلته ينتصر عليها المره الجايه لا






















واقف وهو لابس لبس جراحين العمليات .. ويناظرها من ورى القزاز .. حس انه ظلمها باللي سواه .. اختبرها وطلعت صادقه ماكانت ابد مع العصابه .. كان ابوها صادق يوم يقول هي ماتعرف شي
كانت نايمه وهي برئيه بالحيل .. وكأنها نايمه ماكأنها في غيبوبه والأطباء مأكدين ان اللي فيها غيبوبه وفقدان ذاكره
حس انه بيدمع من منظرها .. مالها أي ذنب باللي سواه ابوها فيها او حتى هو .. بس هاذا قدرها وهاذا مكتوب لها

حس بحد حط يده عليه .. لف راسه وشاف انه محمد واقف جنبه ولابس الثوب بس لابس الكممات واللبس الواقي للعنايه المركزه الشديده

محمد وهو يشجعه – قال لي جدي لما جيت اعتذر عنك وكان تصرفك معجبه وهو مفتخر فيك

ضاحي حس بسكين تشلخ ضلوعه شلخ – انا شتتها يامحمد ماصارت تعرف احد

محمد – اهم شي مايعرف احد ابد غيري وغيرك وغير جدي

ضاحي وهو منزل راسه – صقر قال انه بيجي وبيكمل الباقي عني خلاص وجودي هنا خطر على حياتها شف كيف متلملم عشان مايعرفني حد

محمد – ومتى سفركم

ضاحي – بعد بكره خلاص بسافر بس انا في رحله غير رحلتها انا بعد بكره وهي بعد اسبوع

محمد وهو يمسح على كتفه – بيهون الله كل شي بس ابذكرك في شي واحد تراها يتيمه هالله هالله فيها






























جالس في شقته .. ويحوس في المطبخ .. راجع وهو تعبان يوم سمع صوت الرساله استغربها في هالوقت .. اتجهه على جواله وفتحها شاف ولد قريبه ملامحه مو غريبه ظغط اكثر في الرساله ونزل تحت .. (( ماعرفت هالولد هاذا ولد اخوك صقر بلاهي شف مايشبهله )) .. طاح الجوال من يده .. وحس انه انهبل في هاللحظه
صقر عنده ولد من جيسي .. يعني لعب علي وخانني .. لعب علي .. ضرب على صدره بقوه .. وشاف اللي تمناه في هاللحظه
وبسرعه اتوجهه عليه .. فتح القاروره وبشربه وحده يشرب يشرب يشرب يبي ينسى يبي يحس ان اللي شافه كذب وحد يخدعه .. مو صقر اللي يسويها .. بس صقر لعب عليه وكذب
صقر خدعه خدعه .. ويشرب ويحس انه خلاص بيودع الحياه
لانه اول مره في حياته يشرب هالكثر من اللي يشربه
























بيت ضاحي بن فهيد
وقفت سيارة صقر .. ونزل منها وهو مكتوم من جوها .. اما شيخه اللي تحس انها منهانه فتحت الباب ونزلت .. ومشت بسرعه للملحق تدور على خواتها .. دورت عليهم مالقتهم ..حست بخيبة أمل .. ارجعت وشافت صقر ينزل الشناط
سمعت صوت صقر وهو يقول لها – وقفي
حست انه وهو يأمرها يذبحها من كثر ماهي منهانه .. وقفت غصب عنها .. حست فيه قرب منها .. مشى وهو يقول – يويلك ياسواد ليلك لو عرفوا هلي ولا خواتس بشي سمعتي

حست بقهر وغصه وهي تشحن طاقة العناد – يصير خير

هالمره سفها ومشى وهي تمشي معه .. فتحوا الباب وسمعوا الأصوات العاليه

هالمره حست انها اشتاقت لهم وهي تناظرهم .. جالس عمها وسعد وفارس وجدتهم .. وبعيد شوي في نفس الصاله كل خواتها ومنيره

شافت الوناسه فيهم وهم يشوفونها هي وصقر .. وحست في خواتها الثنتين ساره وهند نطوا عليها

صقر اللي اتجهه لجده وابوه يسلم عليهم .. وفارس بنص عين يناظر هند وساره وشيخه ومتأثر من سلامهم

شاف وضحى ونوره الهادئات يقتربون من اختهم ويسلمون عليها

سمع سعد اللي جنبه يهلي ويرحب عرف ان صقر انتهى من سلاماته .. وركز عليهم سلم بالخشم على اخوه – الحمدالله على السلامه مبروك مبروك

صقر الثقيل ابتسم بهدوء – الله يبارك فيك ,, خبروني عنكم شلونكم كيف الرياض

فارس – على حطة يدك الرياض هي هي ماتغيرت بس بنوا برج جديد حول بيتنا
سعد ضحك من هبالة اخوه .. وصقر انبسط على جوهم وحاسدهم مو هو اللي مقابل ام الشؤم في عيونه وظهره اللي يحس هالحين انه يصب دم

بعد ماسلمت على خواتها .. قربت من الجده وعمها ومنيره وسلمت عليهم .. سمعت صوته يغرد فيه – شيخه ألحقيني على فوق

حست بقهر وودها تنفجر تبي خواتها .. عصبت وناظرته بنص عين وهو معطيها ظهره ويطلع الدرجات

سمعته يكرر ويبي يحرجها اكثر – ليش واقفه لاتستحين تعالي ابيتس

سمعت صوت منيره – روحي وراه يمتس رجلتس يبيتس

سمعت صوت صقر يغرد ويعطي اوامر من كيفه – ترى مانبي شي ابد يمه نبي بس نرقد
خلاص حست انها انفجرت .. قهر وقهرها ويبي باللي يسويه يأدبها .. وقح ويظل وقح
ناظرت في خواتها وشافت نظراتهم عليها يحترون ردة فعلها .. لفت عينها على وضحى وشافت فيها الرجاء انها تلحقه .. اضطرت تطلع وراه وهي مقهوره اليوم فجر كل كبريئاها اللي فيها .. عدت الدرجات وهي تحس انها مخنوقه وفيها ضيق تنفس .. حست بالهواء اللي لفحها ناظرت شافت حدى البيبان مفتوح وانواره مشغله
مشت بإتجاهه المهم ان اليوم بطين عيشته .. وبتكرهه في شي اسمه شيخه .. خلاص صبرها نفذ منها .. ادخلت وهي منفجره منه – نعم وش بغيت
حست انها انبلمت من اللي شافته

 
 

 

عرض البوم صور عبق الرياحين   رد مع اقتباس
قديم 03-11-11, 01:43 PM   المشاركة رقم: 145
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Mar 2011
العضوية: 218843
المشاركات: 1,539
الجنس أنثى
معدل التقييم: عبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييمعبق الرياحين عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1594

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
عبق الرياحين غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : عبق الرياحين المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

بيت سعد بن فهيد

دخل فهيد البيت وهو يلعب بمفتاحه .. شافته عمشاء ووقفته وهي في الصاله – تعال تعال جاي

مشى فهيد بإتجاهها وجلس جنبه – يامرحبتين والله ( وحب راسها ) لبيه ياام فهيد

عمشاء – تحب الكعبه ياولدي تعال بعلمك بعلم عندي

فهيد اللي مروق – أمري يالغاليه

عمشاء وهي تناظره من فوق لتحت وهي مبسوطه – والله وكبرت ياولدي ولازم تعرس

فهيد اللي انبسط على الفكره بعدين تذكر وش صار قبل – اها
لالا ماابي
عمشاء – وراك

فهيد اللي بوز – تذكرين يوم ماقعد حد ماخطبتيه اللي وكلهن رفضن

عمشاء – بلاهن رافسات النعمه ولا احد يرفض الشيخ فهيد بن سعد

فهيد اللي نفخ صدره – هذاتس قلتيها

عمشاء – المهم عندي لك وحدة لو تموت ماتلقى مثلك ولا هيب رافضتك

فهيد استانس وناظر امه – منهي هاذي منهي

عمشاء وهي مبسوطه – وضحى بنت عمك المرحوم ناصر






















كان يتبخبط في مشيته .. ويحس انه يبي يمشي مايبي يرقد مثل العاده .. حاس انه مبسوط ومستانس .. وعايش احساس ماعاشه حد غيره .. اخذ مفتاحه وهو يتخبط ويتمايل بشكل مو معقول كان مو داري عن نفسه .. قبل يشرب شوي ويحس على نفسه وماينسى من يكون ويرقد بس هالحين ضيع بالمره

نزل تحت وهو يتمايل .. وبالكاد يمشي .. وصل سيارته وقارورة الخمر بيده ويشرب منها .. يالله فتح الباب وركب
شغل السياره وهو يغني ويشرب .. وبعد فتره طويله مشى وهو مو عارف وين رايح ابد .. ولو كان في وعيه ماخلى حد شوفه بحالته .. لان مافيه حد يعرف انه يسكر ابد غير فهيد اللي يسكر معه وصديقهم سيف



























شافته واقف عند المرايه ويتحسس الجروح .. والدم غزير يصب منه .. شيخه شهقت – انت انهبلت

ناظرها بطرف عينه – بدال لاتوقفين هالوقفه تعالي ساعديني

شيخه انقهرت وصرخت في وجهه – انا مانسيت وش سويت فيني عالج نفسك بروحك ,, ( وماكانت تدري انها جابتها على الجرح)
ولا ليش تعالج روحك هما لك اخو دكتور خله يعالجك

شافته فجأه وهو ينتفخ ويحمر .. اتجهه على الباب وسكره وقفله بقوه .. وهي صامده .. ضرب يضرب تعودت على الضرب

صرخت عليه – ماعندك غير الضرب والخنق ترى احسن لي اموت ولا يجمعني ( وهي تأشر على الغرفه ) معاك مكان واحد سوى

ماان كملت كلمة سوى حتى حست ان اللي في وجهها انقشع مره وحده .. وتسمع شهقه مدويه في المكان طلعت منه




























منتصف الليل ...


وقفت تنتظره .. تعودت كل يوم تشوفه لو من ورى الشباك .. تسهر لين يأذن الفجر وتشوفه .. لانها تعرف انه يوصل قبل الفجر بخمس دقايق او عشر عشان ابوه وصلاة الفجر

وهي واقفه ورى الشباك .. سمعت خطوات .. بسرعه طلت وحست انه بيطيح .. وباين انه تعبان .. بسرعه لبست برقعها وجلالها ولعت تركض .. عقب ماطلت وشافت واتها كلهم نايمات ومو حاسات فيها
وقفت عنده وهي راحمته .. باين انه مو طبيعي وتعبان كثير دمعت وهي تناظره – اناديلك حد يساعدك

سمعت صوته بالكاد يتكلم ويخبط في الكلام من كثر ماهو تعبان وبهمس – لا ساعديني انتي مو انتي تحبين تساعديني ساعديني

( مد يده لها .. وبتردد مسكتها ) – سمعت صوته وهو يقول خذيني لملحق الحريم مااقدر اطلع لغرفتي

بكل طيبة قلب ساعدته .. وتتمنى الوجع فيها ولا فيه .. مشت معاه لين ملحق الحريم .. دخلت معاه وجلسته وجت بتشيل يدها وهي تسمعه يقول – وين

حست بقلق وخوف – لا ابد بجيب لك بنادول يخفف وجعك

مسكها اكثر وجلسها جنبه بقوه وهو يخبط في الكلام – تعال ي انتي البنادول حق ـي مو انت ـي بعت ـيني وانا قلت لا بترج ع لي خل ي ني اعلم هم ان ك مع ي وماراح تترك ي ن ي

حست قلبها انقبض وخافت .. وهي تحاول تملص بيدينها من يدينه .. بس مو قادره ابد كان ماسكها بكل قوته .. وهي ضعيفه جنبها وماتملك ربع قوته


( لنا لقاء بإذنه بعد عودتي من السفر .. دعواتكم لي )

 
 

 

عرض البوم صور عبق الرياحين   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
القسم العام للروايات, الكاتبة سهم المملكة, روايات, رواية مميزة, رواية لا صد قلبي, رواية لا صد قلبي صد من دون رجعة, رواية لا صد قلبي صد من دون رجعة كاملة, رواية خليجية, رواية كاملة, سهم المملكة
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 07:42 PM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية