لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


الى زوجي العزيز .. مع التحية ، للكاتبة : ليل العشاق ..

السلام عليكم هذي قصة قريتها فاحد المنتديات و قلت انقلها لكم لو عجبتكم بكملها لو ما عجبتكم قلولي ملحوظة القصة كاملة و بحط لكم اليوم ثلاث اجزاء والتكمله بنزلها

إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 22-02-11, 04:39 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق


البيانات
التسجيل: Sep 2010
العضوية: 188469
المشاركات: 160
الجنس أنثى
معدل التقييم: ام الجوجو عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 22

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
ام الجوجو غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : القصص المكتمله
Icon Mod 44 الى زوجي العزيز .. مع التحية ، للكاتبة : ليل العشاق ..

 

السلام عليكم هذي قصة قريتها فاحد المنتديات و قلت انقلها لكم لو عجبتكم بكملها لو ما عجبتكم قلولي
ملحوظة القصة كاملة و بحط لكم اليوم ثلاث اجزاء والتكمله بنزلها كل يومين اوثلاثه
على جزئين
اشكر بوح قلم على المساعده

بسم الله
رحلت قصة ..وحطت رحالها قصة اخرى ..
قصة ذكريات احد الفتيات ...
فتاة كأي فتاة اخرى ..
حياتها مليئة بالحب وحنان من وإلى اهلها ..
إلى ان اقتحم رجل حياتها وعاث فيها ..لا نقول بالفساد لكنه قلبها راسا على عقب ورحل في النهاية ..
دعونا نرى ذكرياتها ..لعلها تكون درسا وعظة لنا ..
الحلقـــــة الأولـــــــى
~~ واشرقت الشمس ~~

على نغمات اغنية فيروز ..ماادري شنو هي بالضبط بس قمت من النوم .. اكيد هذا طلول .. اقصد طلال ..
قمت من السرير ورحت داره .. طقيت الباب بملل وضيق وقلت ..
انا : طلول ..طليل ويهد بطل الباب ..
سمعت صوت الراديو يتقصر ..وبعدها تبطل الباب .وكان يغني …
طلال : يا سهر الليالي … آآآه ..يا حلو على بالي … غني ..آآآه …غني ..آآآه ..غني على الطرقات …
طالعته بملل وقلت ..
انا : ما تعرف تسمع بهدوء ولا لازم تسمع البيت كله ؟؟؟
قال وهو يبتسم …
طلال : حبيبتي …be cool
مشيت عنه ..وانا اهز راسي باستنكار .. ورديت غرفتي .. غسلت اسناني وتوضيت وصليت الفير ..
ونزلت تحت .. لقيت امي قاعدة تتريق ومعاها طلال ..شكله استحى على عمره وصك المسجلة اللي دوم تصدح من الصبح بأغنية المعهودة مالت فيروز ...
سلمت عليهم وتريقت ووصلني طلال المدرسة .. اليوم آخر يوم بامتحانات آخر السنة وعلي انجليزي ورقة ثانية يعني تعبير وقطعة ...مالي خلق افتح شي ...
وصلت المدرسة دخلتها .. قعدت مع رفيجاتي شوي ..وبألأخص خلود .. رفيجتي الوحيدة والمخلصة ..راجعنا مع بعض .. بعدها سمعنا الجرس يدق دخلنا القاعة .. قعدت على مقعدي اللي لازمني طول فترة الأمتحانات ..اطالع يمين ..ويسار ..اشوف البنات اللي تراجع واللي تسولف واللي تضحك .. وانا قاعدة ادعي من داخلي .. ماني خايفة من الأمتحان بس اذكر ربي ولو دقيقة .. بعدها بدوا توزيع الأوراق .. ولما ياه دوري عطتني المراقبة الورقة ومعاه ملف بطلته وطالعتني بعدين طالعت الصورة اللي بالملف .. طالعتها ببلاهة واستهبال وبداخلي اقول ..
" تشبهني ..مو؟؟"
وابتسمت ابتسامة طفيفة .. ونزلت راسي بسرعة عشان لا تشوفها ...وكتبت اسمي وسميت بالله وبديت احل..
واندمجت بالحل .. لما خلصت .. راجعت وتأكدت من حلولي .. وسلمت الورقة ..وانا ماشية لباب القاعة ابي اطلع رفعت ايدي اطالع الساعة ..وكانت عشر وعشر دقايق .. وكملت طريجي لبرة .. شفت بنات يسولفون .. رحت انا لشلتي ولقيتها .. واول وحدة شفتها كانت سلوى .. سلوى تضحك وهي قاعدة على الأرض ويمها مشاعل وامثال ومعاهم نورة بس واقفة فوق راس سلوى ..
نورة لما شافتني مقبلة .. قالت لي ..
نورة: ها هناء شنو سويتي ؟؟
هزيت راسي بايجاب ورضا وقلت ..
هناء : الحمدلله ..
وصلت عندهم ..والتفت حوالي وقلت ..
هناء: وينهي خلود ما طلعت ؟؟؟
قالت نورة ...
نورة: لأ .. لسة ..
قعدت معاهم ..ونورة لما شافتني قعدت قعدت هي بعد ..
قلت وانا اتمغط ..
هناء : الله ..آخر امتحان ..
قالت مشاعل ..
مشاعل : الله يستر من النتايج ...
قالت سلوى ..
قالت : عاد الحين من زين النتايج ...
قالت امثال ..
امثال : قولي لروحج ..


نورة: انتي بايعتها .. احنا لأ ..
طالعت نورة بنظرات عشان تسكت .. اجرحت البنت ..سلوى صج مو شادة حيلها بس مو لازم نذكرها كل شوي ..
نورة ما فهمت نظراتي ..دومها جذي ..دفشة باسلوبها .. طالعت بعيد لقيت خلود ياية .. ابتسمت لها لما قربت ..وقعدت ويانا .. خذتنا السوالف الضحك .. ولما بغينا نروح فاجأتهم بالكاميرا معاي .. بصعوبة رضوا يصورون ..اخذت لهم جم صورة .. واتجهنا للبوابة ..وسلمنا على بعض ..
رديت البيت ع الساعة 11 ونص .. تسبحت وقعدت تحت ..البيت فاضي مافي احد ..امي اكيد بالجمعية .. والباجي نايمين..
رديت صعدت داري .. قعدت على النت شوي .. ممل مافي شي .. ابي انام بس الحين بيأذن حرام انام .. قعدت العب بالكمبيوتر ..
وانا سرحانة افكر ...خلاص انا مقبلة على الجامعة .. لازم افكر بأي تخصص ادخل .. طفيت الكمبيوتر وانسدحت على السرير ..
مسرع مرت الأيام .. الحين انا ثلاث شهور وبدخل الـ18 ...
ابوي متوفي من خمس سنين ..وتوفى بحادث بالكراج اللي يشتغل فيه .. ابوي الله يرحمه قبل ما يموت بسنة فتح كراج بعد ما تقاعد من الجيش .. مات في فترة حساسة ..لأن طلال يومها كان في الثانوية العامة .. بس الموت ما يعرف صغير ولا كبير ..ولا وقت حساس ولا شي ...صح ؟؟
سمعت حس تحت ..فطلعت من الغرفة ..ونزلت تحت . لقيت امي ماسكة اجياس الجمعية وتفصخ عباتها ..
ابتسمت لها وقلت ..
هناء : هلا والله ..هلا بنور البيت ..
تفاجأت مني وقالت باستغراب ..
امي: بسم الله الرحمن الرحيم .. ومن طالعة انتي ؟؟
تقربت منها وبستها على راسها وقلت ..
هناء : من نص ساعة تقريبا ييت ..
قالت وهي تقعد ..
امي : اشسويتي بالأمتحان ؟؟؟
قلت وانا اتعبث بواحد من الأجياس ..
هناء : الحمدلله ..
قالت امي ..
امي : ان شاء الله خير .. انا متأملة فيج تييبين نسبة ترفع الراس ..وتريحني وتدخلين الجامعة ..
بغيت ارد بس سمعت صوت اسماء ..
اسماء : صباح الخير ..
قلنا ..
امي + هناء : صباح النور ..
التمينا كلنا وكل وحدة شالت جيس..ودخلنا المطبخ .. ساعدت امي بتنظيفه ..واسماء راحت الصالة ترتبها ..
بعد ما خلصت المطبخ خليت امي تسوي الغدا ..صعدت فوق ودخلت داري اللي صارلها ايام مو مرتبة ..طلعت كل الأوراق الخاصة بالدراسة وقطيتهم برة الغرفة عند الباب ..ومسكت السرير وشلت عنه غطاه ..وحطيت واحد يديد ..وحطيت جل اهتمامي وتنظيفي على الأرض والدرايش وخميتها ..ومسحت عنها الغبار..
" هنوي ..يلا ما تبين تغدين ؟؟"
التفت وانا ماسكة قطعة قماش انظف فيها الدريشة عرفت صاحب الصوت لأنه الوحيد اللي يناديني جذي ..فقلت ..
هناء : ئي ياية ياية ..
راح طلال وانا نزلت القطاعة من ايدي وهي ممتلئة بالغبار ..ورديت اغراض التنظيف مكانها ورحت الحمام واخذت شاور على السريع . ونزلت تحت ..
طلال ما يحب احد يتغيب عن الأكل .. لازم كلنا نكون موجودين ..
بعد ما تغدينا ... طلال صعد ينام شوي .. وامي بعد وبقينا انا واسماء وهاني .. نسولف ونضحك على مواقف هاني بالمدرسة ..
صعدت فوق لداري ابي انام شوي .. وفعلا نمت .. وصحيت على صوت مزعج ..بطلت عيوني لقيت خلود فوق راسي ..قلت وانا اتحلطم ..
هناء : خلودوووووووه ..خليني انام ..مالت عليج ..
قالت وهي تمسك اللحاف وتبعده عني ..
خلود :: قومي ..قومي ..الحين انتي ويا ويهج نايمة وما صليتي العصر اكيد ؟؟
اففففففففففف ...قلت بصدري ..وبعدين قلت علنا وانا اقوم ..
هناء : مالت عليج .. انزين ...
وقمت رحت الحمام اكرمكم الله توضيت وصليت العصر ...
سمعت خلود تقول ..
خلود: ترانا بنروح السوق ويا امي وامج ..خلصي لبسي هدومج ..
التفت لها وانا اشيل لبس الصلاة عني ..وقلت باستنكار ..
هناء : ومنو ان شاء الله قرر هالشي ؟؟
طالعتني وقالت ..
خلود: امج وامي ..فقلت خلاص نروح انا وانتي بدل حكرة البيت ..
حطيت لبس الصلاة على الكرسي وقلت وانا اقعد على الكمبيوتر .
هناء :روحي انتي انا مالي خلق ..
ماحسيت إلا بمخدة على راسي .. قالت بعصبية..
خلود : بتروحين غصبن عنج ..يلا قومي لبسي اشوف ..
قلت بعناد ..
هناء: مابي ..عناد فيج ولعانة مني مابي ..
قامت هي وطفت الكمبيوتر من البلاك وقالت بتحدي ..
خلود: بتروحين ...قومي لبسي عباتج خلصيني ..
بغيت اتكلم بس امي دخلت علينا ..وقالت لي ..
امي : هناء ..قومي لبسي عباتج بنروح السوق ..
لاااااا مابي ...
قالت خلود وهي تطنز علي ..
خلود : هاها ..يلا قومي ..
وطلعت مع امي من الغرفة ..وانا قمت بتكاسل ولبست عباتي ..
نزلت تحت ..ولقيت امي وخالتي ام عبدالله اللي هي ام خلود واسما قاعدين ينطروني ..فقالت اسما اول ما شافتني ..
اسما: مابغيتي تنزلين ليدي ديانا ؟؟؟
طالعتها بملل ..بس ما رديت عليها ..قالت ام خلود ..
ام عبدالله : خلاص كمل العدد ..يلا مشينا ..
ووقفت وامي وياها ..وبهاللحظة دخل طلال البيت .. وكان لابس لبس البنجرجية ..الأزرق ..وطاقية تغطي عيونه شوي لأن كان منزل راسه لما دخل ..وما انتبه لنا ..لما رفع راسه كان لابس نظارته الشمسية ..قال وهو يفصخها ..
طلال : السلام عليكم ..
كانت خلود قاعدة يمي ولما شافت طلال سوت روحها بيغمى عليها ..خبلة هالبنت .. ميتة على طلال وهو ولا على باله ..
ابتسمت على حركتها وقلت لها وان اساسرها ..
هناء : ركدي فضحتينا ..بيلاحظ الريال ..
قالت وهي تطالعه وتستاسرني ..
خلود : خليه يلاحظ ..مااقدر اخبي شعوري لما اشوفه ...
كان لحظته طلال يسلم على ام عبدالله .. والتفت لنا وقال وهو منزل راسه ..
طلال : اشلونج خلود ؟؟؟ شخبارج ؟؟
قالت وهي ميتة خلاص وماسكة ايد تعصرها ..
خلود : الحمدلله ..انت شخبارك ..شنو مسوي ؟؟
قالوهو يفصخ الكاب ..
طلال : والله بخير ..
وطالعني ..وقال ..
طلال : محتاجة شي هنوي ؟؟؟
ابتسمت له وقلت ..
هناء : لا مشكور ..
وطلع فوق بعد ما استأذن .. وطلعنا كلنا للباب الرئيسي ..ومنها للسيارة ..لما طلعت برة شفت سيارة عبدالله واقفة ..طالعت خلود بحقد وقلت وانا اشد ايدها ..
هناء: يعني سويتيها ؟؟
ما فهمت علي في البداية بعدين قالت ..
خلود : اكيد ..قلت لج مرودة ..
وسحبت ايدها عني وركبت السيارة ..
تنهد داخلي بضيق .. خلود تبي تحببني في عبدالله بس انا اعتبره مثل اخوي ..يعني تبين اتزوج اخوي ؟؟
عبدالله كبر طلال وهو ربع الروح بروح ..واخته رفيجتي وامها رفيجة امي بعد بس مو لازم نتقرب من بعض اكثر ..
ركبت السيارة ..وقلت ..
هناء: السلام عليكم ..
كان عبدالله يتعبث بالراديو ..وقال ..
عبدالله : وعليكم السلام ..
قالها ببرود ..ولما حصل القناة اللي يبيها ..مسك السكان وداز على البنزين وحرك ..ومشينا ..
طليت من الدريشة ..وخذتني الأفكار لبعيد ..
عقب باجر النتايج وانا الصراحة خايفة من النتيجة .. الله يستر ..
مرينا على البحر ..وشفت الناس تتمشى تمنيت لحظتها انزل واسبح وابلل ريولي بالماي ..غمضت عيوني اتخيل ..ماحسيت إلا بخلود تدزني ..
خلود : قومي ياحظي وصلنا ..
انحرجت لأن العيون كلها علي ..حتى عبدالله اللي نزل راسه وهو يبتسم شكله يظحك علي .. نزلت من السيارة وقلت لخلود اللي كانت جريبة مني بهاللحظة..
هناء : مالت عليج ..ما تعرفين تقولين لي بهدوء ..
قالت اسما وهي تضحك ..
اسما: انا ناديتج ..وامي نادتج ..اكثر من جذي شنو ؟؟
ووي واخزياه ..
قلت باحراج ..
هناء: ولو ..المفروض ما تحرجوني جذي جدام عبدالله ..
طالعوني بمكر وخبث ..فقلت ..
هناء: امشوا زين..
ومشيت عنهم ..دخلنا السوق ومرينا على عدة محلات .. وعجبتني الصراحة وايد اشياء .. بس امي الله يهداها لما اختار شي تطالع الخامة بعدين تقول ..
" خامة خفيفة بتكش إذا غسلناها "
أفففف ..مليت .. آخر شي ..كنت ماسكة تنورة وقلت باصرار..
هناء: هاذي عاد مارح اخليها ..
طالعتني امي بدون اهتمام ..وقالت ..
امي : مالت عليج ..طالعي اللون بس ..
وخلود اوسما يضحكون علي ..فقلت بحقد ..
هناء: مايضحك ..
وطالعت اللون ..كان فسفوري وعليه وردي ..فضحكت انا ومعاي اضحكوا كلهم ..
طلعنا من المحل ورحنا المطعم ..وتعشينا وصلينا العشا..كلهم كانوا معاهم غنائم إلا انا ..مالت علي .. وعلى ذوقي ..
دقت ام عبدالله على ولدها .. بس قال ان طلال بيي ..وهني نقزت خلود وقالت مرة وحدة ..
خلود : طلال بيي؟
طالعتها امها باستغراب وامي بعد ..بس انا واسما اللي فهمنا ..فقلت اخفف الجو..
هناء: إلا صج يما شنو شريتي ؟؟
قالت وهي تؤشر على جيس من الأجياس المصوفوفة على الأرض ..
امي : شريت جم دراعة ..وقطعة ذهب ..
وشربت الجاي اللي جدامها ..اما انا حطيت عيوني على الوجبة اللي جدامي وبديت آكل ..
وتبادلنا السوالف انا وخلود واسما.. والضحك بعض المرات ليما دق طلال على امي ..وعلمها انه برة ..
وقفنا ..وخلود ما بطلت تقول ..
" قلبي بيوقف ...مسكيني هناء ..بيطيح"
طالعتها بحسرة وقلت لروحي ..
" والله انج خبلة ..تحبين واحد ما يدري عنج "
ركبنا السيارة ..وتخذت انا الجانب اللي ورا طلال عمدا عشان احرج خلود .. وهي بدروها طالعتني بحقد ..فأشرت لها ..
هناء: وجنت على اهلها براقش ..
وطول الطريج انا واسما نسولف وخلود سرحانة بحبيب القلب ..اطالعها كل شوي ..اشوفها تنتبه لكل حركة يسويها طلال ..إذا ضحك ابتسمت ..وإذا تكلم اسمعت بانتباه ..إذا التفت لأمي او امها ..طالعته كأنها يكلمها .. مو ناقص إلا ترد على اسئلته..
وفعلا ...ردت ..شوفوا شصار..
امي : يما طلال .. باجر ملجة بنت بو سلطان ..ولازم نحضر ..
طالعها طلال بملل شوي ..بعدين قال ..
طلال : ان شاء الله إذا قدرت ..
فقالت ام عبدالله اللي قاعدة يمي ..
ام عبدالله : وتمر علينا يا ولدي عشان تاخذ البنات الصالون ..
انا عن نفسي ما اعرف عن السالفة شي .. فطالعت خلود ابي اسألها بس المشكلة معلقة عيونها على طلال ..اللي قال ..
طلال: والله يا خالة مو اكيد لأن باجر عندي شغل ..فما ادري اقدر ولا لأ ..بس فالج طيب ..
فقالت خلود المطفوقة ..
خلود: فالك ما يخيب ..
طالعتها وعيوني مبققة بذهول ..وهي طالعتني ونزلت راسها ..فالتفت لطلال اشوف رد فعله ..لقيته يطالع الطريج مومهتم ..
نزلت راسي انا اضحك ..فاستغربت اسما وقالت ..
اسما: حمدلله والشكر ..أشفيج ؟؟
مارديت عليها ..فقال طلال..
طلال: شكلها تضحك على روحها ..
قلت وانا احاول امسك نفسي من الضحك على خلود ..
هناء: ههههههه .. المشكلة ..ان الناس ما تحس إلا إذا طقوها على راسها ...ههههههههه
قال طلال مؤيد وفاهم للي اقوله..
طلال: صاجة ..
بس امي وخلود واسما طالعوني باستغراب وطالعوا طلال بعد ..
طلال يعرف عن حب خلود له ..بس مطنش ..لأنه مثل ما قالي مرة من المرات ..انها يعتبرها مثل اخته ..بس منو يفهِم خلود ؟؟؟
وصلنا البيت بعد ما وصلنا ام عبدالله وخلود ..
انسدحت على السرير وانا اطالع الساعة اللي تشير ل10 : 10 دقايق ..
آآآه ..مر اليوم بسرعة ...
خل انام احسن ..وغطيت روحي ونمت بسرعة ...
حسيت باللحاف ينشال عني ..بطلت عيوني على هز امي اللي تقول ..
امي: هناء يلا يما ..قومي صلي الفير .. الساعة ست ..
طالعت الساعة لقيتها ست وخمس دقايق ..سحبت ريولي سحب وانا خلاص حالتي البلا ..
توضيت وصليت الفير .. ورديت نمت ..وبسرعة قياسية رحت لعالم الأحلام..
ما حسيت إلا بطراق يايني ..بطلت عيوني لقيت اسما فوق راسي ..وهي تهزني بقوة وتقول ..
اسما : قومي يا المينونة ..النتايج طلعت ..
مسكت خدي انا ومو مستوعبة اللي تقوله اسما ..فقالت وهي تيرني من ايدي ..
اسما: النتايج طلعت ..خلود دقت عليج و...
ماسمعت الباجي ..لأنا وصلنا التلفزيون .. ولقينا مذيع ..مشهور ..عبيد العتيبي إذا تعرفونه قاعد يقول اسامي الأوائل ..
التفت لأسما ..وكان هاني قاعد على القنفة يتريق ... وقلت ..
هناء: من متى وهم يقولون الأسماء ؟؟
قالت اسما وهي تقعد وتتريق مع هاني ..
اسما: ماادري ..هاني ناداني وانا قعدتج ..
قعدت وانا اتأفف ..
هناء: الحين يبيلهم ساعــ...
" هناء عبدالله جاسم ..مدرسة (...........) النسبة 97 .2 ..مرز العاشر على الكويت مبروك وعقــ...."
انصدمت من الأسم ..لزقت بالتلفزيون ..وانا اقول لهاني ..
هناء : ارفع الصوت ..
رفع هاني الصوت وكلنا ساكتين ..وما صدقت لما شفت صورتي .. وقف قلبي .. صرخت اسما ونطت وهاني طار لأمي .. وانا لسة ملزقة عيوني على التلفزيون ..
من صجهم ؟؟؟
اللي سمعته صج ؟؟؟
دققت بالصورة اتأكد اني انا ..ئي والله انا ...
وهني ..قمت اناقز واصرخ من الفرح .. اخيرا تحقق حلمي ..
امي نزلت طيران وطلال وراها .. وباركوا لي .. بعدها سمعنا صوت التلفون ورد طلال ..وكانت الجريدة ..
عطاني طلال التلفون ..وتواعدنا معاهم ع الساعة 11 وفعلا رحنا الجريدة ع الساعة 11 وصورني مع امي وطلال وهاني واسما ..
وامي كله تبجي .. المفروض بالمواقف هاذي ما تبجي تفرح ..بس شنو نقول غير قلب الأم ..
على الساعة 12 بيتنا انترس حريم يباركون ..
دقيت على خلود اللي مستغربة ما يت مع امها .. بغيت اسأل امها بس مالقيت فرصة ..
هناء : خلود ويعة اشحقة ما يتي مع امج ؟؟
كانت تبجي ...فقلت بخوف ..
هناء: لا تقولين انج ساقطة ؟؟
قالت بسرعة بس بصوت باكي ..
خلود : فال الله وفالج ..
قلت وانا حاطة ايدي على اذني من اصوات الحريم ..
هناء: ها عيل ؟؟
خلود : نسبتي نازلة وتفشل ...
قلت بصراخ ..
هناء: شنو ؟؟ ما اسمعج ..
قالت هي بنفس صراخي ..
خلود : نسبتي تفشل ..
قلت ..
هناء: جم يعني ؟؟
خلود : مابي اقول ..
قلت انا ..
هناء: خلاص ..انا كنت ابي طلال يعرف عشان يبارك لج ..بس انتي ما تبين تقولين .
فقالت بسرعة ..
خلود : 87 ونص ..
ضحكت عليها ..وباركت لها وشجعتها بس هي قالت سبب بجيها ..
خلود : ابي اروح البعثة معاج ..
قلت انا ..
هناء: درسي هني مافي مشكلة ..
قالت هي باعتراض ..
خلود :بس انا ابي اسافر امريكا ادرس..
قلت بمكر .
هانء: تدرسين ولا تهيتين اربع وعشرين ساعة ؟؟؟
قالت هي ..
خلود : مالي شغل ابي اروح ..
قلت ..
هناء: اقول اعقلي ..وخلي عنج البعثة ما بعثة ..الدراسة بالكويت حلوة ..بعدين بتستانسين ..مع ربعج واهلج ..مو انا ..بروحي جني قطو ..
قالت هي ..
خلود : بس انا ابي اقعد بالبراد ابي اشوف ثلج ولو مرة بحياتي ..
قلت انكت ..
هناء: بطلي فريزر وتلقين ثلج ..
قالت هي ..
خلود : سخيفة ..
هناء: مثلج .. خلودة تعالي عندنا يلا عاد ..
خلود : وليش ما تيين انتي ؟؟
هناء :الحريم يو عشان يباركون لي مايصيراروح واخليهم وبعدين تدرين ان طلال ما يخليني ايي بروحي وعبدالله موجود ..
قالت برومانسية ..
خلود : واااي ..فديت طاريه ..شفتي يغار عليج ..
هناء: انزين تعالي عندنا ..تكفين ..
خلود : عبدالله مو موجود ..تعالي ..
وصكت في ويهي ..
طالعت التلفون ..وقلت ..
هناء: هين خلودوه انا اوريج ..
وصكيت التلفون .. وقعدت مع الحريم مع سوالفهم مملة .. بعد ما راحوا ...امي مالها خلق تطبخ وانا بعد فعزمنا طلال على الغدا ..
لما ردينا البيت .. رحت غرفتي .. فسمع دق الباب ..
هناء: ادخل ..
بتطل الباب وكان طلال ..
دخل وصك الباب..وقال ..
طلال: اقدر احاجيج شوي ..
قلت ..
هناء: حياك ..
قعد على السرير..وقال ..
طلال : مبروك مرة ثانية ..
قلت وانا ابتسم ..
هناء: الله يبارك فيك ..
قال هو يطالع الفراغ ..حسيت ان فيه شي ..قلت ..
هناء: طلال ..اشفيك ؟؟
طالعني وابتسم ومسح على شعري ..
طلال : ريحتيني ..كنت متخوف من النتيجة ..
قلت وانا اطالعه ..
قلت وانا ادقق في ملامح ويهه ..
هناء: لا مو هذا اللي انت ياي علشانه ..
نزل راسه ..وتنهد وهو يرفع راسه فوق ويطالع السقف ..واخيرا قال ..
طلال: ادري ان حلمج انج تسافرين برة وتكملين دراستج ..سويتي المستحيل عشان جذي ..بس ..
وطالعني ..وكمل ..
طلال: فكرتي منو رح ياخذ باله منج ؟؟
طالعته مو فاهمة وقلت ..
هناء: انا رايحة بعثة ..يعني رح اسكن بسكن ..
قاطعني وقال ..
طلال : انا مابي اخرب عليج فرحتج بس ..فكرتي ؟؟
طالعته مرة ثانية وانا مو فاهمة وقلت .
هناء: اشقصدك ؟؟
التفت الناحية الثانية وهو ياخذ نفس ..ورد طالعني وقال ..
طلال : هناء انا ماني مطمن اخليج بروحج هناك وانا هني ..
ارتسمت ملامح الخوف على ويهي وقلت وانا اتراجع شوي في خطواتي ..وقلت برعب ..
هناء: مستحيل ..
قال طلال بسرعة ..
طلال : انا مارح امنعج انج تسافرين ..
وهني ارتحت ..وتنهدت بارتياح وانا حاطة ايد على صدري ..وكمل طلال ..
طلال : انا بس خايف عليج ..بتقعدين بروحج واحنا هني.. مااقدر اخليج ..
قلت انا ..
هناء: انزين انا مع بعثة وفي بنات يعني مو بروحي ..
قال ..
طلال: ولو..انا ما ارتاح إلا إذا كلكم كنتوا جدام عيني ..انتوا امانة يا هناء ..امانة ..
طالعت طلال شوي ..بعدين قلت ..
هناء: انت رح تقعد معاي جم شهر ..ورح تتطمن على الأحوال هناك..وتأكد ان مافي شي ..
طلال: انت قلتيها جم شهر .. بعدين شلي يظمني ان البنات اللي هناك مو رايحات فيها ؟؟
قلت باستنكار..
هناء: تدري اني ما اتأثر باللي حوالي ..وشخصيتي قوية ..
ابتسم هو وقال يلطف الجو ..
طلال: يا قوية ..
ابتسمت لأبتسامته وقال هو ..
طلال: والله ماادري اشلون احل المعضلة هاذي ..
قلت انا ..
هناء: لا تخاف يا طلال ..مارح يصير شي ان شاء الله ..
هز راسه بايجاب وتفهم ..وطلع ..
الله يستر لا يغير رايه ويمنعني اني اسافر ..بس هو وعدني انه ما يمنعني ..
نزلت تحت ..ولقيت امي قاعدة تتكلم بالتلفون ..وهاني قاعد يلعب بلاي ستيشن .. ما يتعب منه ..
سألت هاني ..
هناء: وينه طلال ؟؟
قال وعيونه على التلفزيون ..
هاني : بالكراج .. بعد شوي بيرد ..ويقولكم ابي القاكم جاهزين لما ايي ..
شنو ؟؟ ليش ؟
اووووه صح ..ملجة عذاري ..ولين ..امي ما قالت لي عنها ..اشلون يعني اروح بثوب قديم...
صعدت فوق ... وطلعت لي ثوب وردي لأني اموت على الوردي ....ولبسته ..
شفت امي تدخل ..وانبهرت وقالت ..
امي: اسم الله الحافظ من كل عين ..
طالعتها من المنظرة وقلت .
هناء: حلو علي مو ؟؟
ابتسمت هي وقالت ..
امي : اينن .. بس فصخيه لأنا بنروح الصالون الحين ..
وطلعت من الغرفة .. فصخت الثوب ..ولبست عباتي .. شيلتي .. ونزلت تحت ..وكان طلال موجود .. رحنا انا واسما وامي .. وهاني اللي كان زهقان من حياته لأن طلال غصبه ايي لأنه ما يقدر يخليه بالبيت بروحه مع ان عمره 13 سنة .. طلال يخاف علينا وايد ..
نزلنا طلال ورحنا الصالون ..وتمكيجنا ..انا خلصت اول وحدة .. فدق طلال يعلمنا انه تحت ..
قالت امي ووحدة قاعدة تحط لها الكحل ..
امي: يما هناء ..روحي نزلي له وقولي بعد ربع ساعة نخلص ..
هناء: اوكي ..
لبست عباتي وشيلتي ..ونزلت تحت ..لقيت طلال داخل السيارة ..
وقفت جدام الدريشة المبطلة .. وقلت .
هناء : طلول .. امي تقولك انها بتخــ...
وقفت عن الكلام ..لأن طلال كان يطالعني مذهول ..فقلت .
هناء : اشفيك ؟؟؟
قال وحلجه مبطل .
طلال: منو انتي؟؟
طالعته ببلاهة ..بعدين فهمت وقلت ..
هناء: طلول ..هاذي انا هناء.. لهدرجة المكياج مغيرني ..
ضحك هو بعدين قال ..
طلال: والله ما عرفتج ..
قلت انا ..
هناء: انزين اسمع امي تقولك بعد ربع ساعة تنزل هي واسما ..
قال هو ..
طلال : خلاص مو مشكلة ..وانتي خلصتي ؟؟
قلت ..
هانء: ئي ..خلصت ..
ومسكت مقبض الباب وبطلته ودخلت وقعدت يم طلال .. اللي قال ..
طلال : لا تحلمين تروحين العرس وانتي ميكجة جذي..
قلت بيأس ..
هناء : حرام عليك طلال ..صارلي ساعة احطه وانت تقولي جذي ؟؟
ما طالعني وقال وهو يتأمل الناس ..
طلال : مستحيل .. إذا انا اخوج ما عرفتج ..
قلت بترجي ..
هناء: حرام عليك ..خلود رح تكون احلى مني وانا مابيها تفوز علي ..
التفت لي وقال وهو يتطنز ..
طلال: حشى داخلين سباق .. كلها ملجة ..عيل بالعرس شنو رح تسوون ؟؟
قلت ..
هناء: وإذا ملجة .. الله يخليك .. طلال ...طلولي ..
التفت لي ببرود وقال ..
طلال : نو واي .. مسحيه ..
أفففففففففف ... مسكت الكلينكس بقهر ومسحت ..والتفت لطلال وقلت ..
هناء: جذي زين ؟؟
قال ..
طلال : مش بطال .
قعدت طول الربع ساعة مبوزة .. ولما يت امي واسما سوى طلال نفس اللي سواه فيني باسما .. وخلاها تمسح شوي ..
رحنا الملجة .. ولقيت خلود هناك ..طنشتها وسويت روحي زعلانة .. يت هي واعتذرت لي .. وقالت انها كانت مقهورة من نسبتها شوي ..
فقلت .
هناء: خلاص ..رضينا ..بس فكيني من حنتج ..
قالت هي
خلود : من زينج عاد ..احمدي ربج ياية اعتذر لج ..مالت عليج وعلى ويهج..
قلت ..
هناء : احلى من ويهج ..
ماردت علي ..وقعدنا نطالع اللي رايحة واللي رادة . واللي ترقص ..
قالت خلود ..
خلود : تدرين ولد عمتي ياي باجر من امريكا ..
قلت بدون اهتمام..
هناء: سامي ؟؟
قالت ..
خلود :ئي .. بيقعد شهرين وبيرد امريكا ..
قلت انا ..
هناء: قلت لي انه عايش هناك صح ؟؟
خلود : صح .. ودي اسأله ما زهقت من امريكا .
قلت ..
هناء : انتي ميتة عليها .. خلاص تزوجيه وروحي امريكا وعيشي هناك ..
طالعتني مرة وحدة وقالت ..
خلود : واهد طلولي ؟؟؟ مستحيل .
كتمت ضحكة بداخلي ومارديت عليها .. مسكينة...مشكلتها انها تحلم وايد واحلامها ما تتحقق ..
خلصت الحفلة .. وردينا البيت ..
انسدحت على سريري ..اناشد النوم ..على امل البعثة اللي ماخذة بالي ..
ابي اسافر برة بس ماادري شنو ادخل ..طلال باجر بياخذ اوراقي وبقدمها للجنة المختصة بالبعثات ..وهم يتصرفون ..
انا مو حاطة في بالي شي محدد بس مابي شي ادبي ..لأني مو بسرعة احفظ واكره الأدب اصلا ..
الله يقدم اللي فيه الخير .. إذا فيه شر فأنا اسألك اللطف فيه ..إذا خير فعجل به يارب ..



--------------------------------------------------------------------------------

الحلقــــــــــــة الثانية
~~نهاية مطاف ~~

مرت الأيام بسرعة ..ومعاها طلع اسمي مع الطلاب البعثة المتجهة لأمريكا لدراسة المحاسبة .. ما استانست وايد على التخصص اللي دخلته بس حمدت ربي .. لازم الحين اجتهد وادرس واييب شهادة اللي ترفع الراس ..
بس تدرون شنو المشكلة ..اني ما اعرف انجليزي عدل .. بس نتعلم اشورانا ...
هالأيام كله رايحة رادة السوق..
هناء وين؟؟؟ بالسوق ..
والحين انا رادة من السوق .. ومعاي اجياس وايد .. حطيتهم في غرفتي .. وقمت اقيسهم علي ..وامي معاي .. واسما بعد ... وانزل تحت واوريها لطلال وهاني ..ويقولون لي رايهم ..
اليوم الثاني .. دقت علي خلود وقالت لي انها تبين اييها ..
هناء: بس خلود ..
قاطعتني وقالت .
خلود : لا بس ولا شي ..تعالي عندي لأن بنات عمتي يايين وانا ماعندي احد ..
هناء: يعني شنو بتخليني اصير خدامتكم مثلا؟؟ بعدين بنات عمتج مو غرب ..
قالت وهي تأفف..
خلود : هاذي اول مرة اييون وامي طالعة ويا امهم ..يلا هناء ...تكفين ..
تنهدت وقلت ..
هناء: اوكي ..بلبس عباتي واييج ..
قالت ..
خلود: تزيني وتمكيجي ..
قلت بسرعة وباستنكار..
هناء: مينونة انتي ؟؟؟ تبين طلال يذبحني ؟؟
قالت وهي اعتقد تبتسم ..
خلود : وااي يا ناس ذابحني هالطلال...
قلت باعتراض ...
هناء : خلود ..عيب .
قالت هي بفرح..
خلود : خليني استانس شوي .. خلاص تعالي عندي وتمكيجي ..ولما تبين تطلعين امسحيه .. خلاص ؟؟
سكت افكر شوي ..بعدين قلت ..
هناء: اوكي ..بعد خمس دقايق اييج ..
وصكيت عنها .. وصعدت داري البس عباتي .. ونزلت تحت ومريت على غرفة امي ..واستأذنت منها ..
وعند الباب شفت طلال راد من الدوام ..وبايده عدة ..طالعني باستغراب بعيدن قال وهو يصك دبة السيارة .
طلال: وين؟؟
سكت شوي بعدين قلت ..
هناء: عند خلود ..
طالع ساعته وقال وهو يمشي باتجاهي..
طلال: الحين ؟؟؟
كان الوقت الظهر ..فقلت وانا احط ايدي على عيني من الشمس ..
هناء: ئي ..عيال عمتها يايين عندها وهي عزمتني ..
طالعني وهو يمسك الكاب ..وقال ..
طلال: قلت لأمي ؟؟
هناء: ئي ..
مشى عني ودخل ..بس قال ..
طلال: القاج هني عند صلاة المغرب ..
قلت بفرح ..
هناء: اوكي ..
ومشيت ..رحت لبيت خلود ..بيتهم قريب علينا وايد .. لما وصلت .. كانت خلود تنطرني ..عند الباب ..
قلت لها بخبث ..
هناء: طبعا كنت تنطرين حبيب القلب ؟؟
قالت وهي شاقة الحلج ..
خلود : شفته وهو يكلمج ..
وشدتني من ايدي عشان ندخل داخل ..
صعدنا فوق ..وبالغصب حطت لي مكياج ..المشكلة انها تحط ئي بس واايد .. بس حلو ..خلود متخصصة بالمكياج والموضة ..
طلعت لي دراعة روعة على مكياجي .. لبستها ..ونزلنا تحت نرتب البيت .. تريتب خفيف ..وبخرنا البيت ..
على الساعة اربع ونص ...سمعنا صوت الجرس ..
رحت طليت من الدريشة لقيت حرمتين واقفين برة ..قلت بصوت عالي لخلود اللي كانت داخل المطبخ ..
هناء: خلود ...بنات عمتج على الباب ..
طلعت خلود من المطبخ وراحت عندالباب ..دخلتهم ورحبت فيهم ..وانا وقفت انطرهم يدخلون الصالة ..
لما دخلوا ..انصدمت ..
حريم كبار ..يعني تقريبا بالثلاثينات ..واااو ...بس رسمت بويهي ابتسامة ترحيب لما شفت وحدة منهم ياية تسلم علي ..
لما قعدنا ..قالت وحدة فيهم ..وهي تطالع خلود ..
" ما قلتي لنا ان عندج اخت ؟؟"
قالت خلود ..
خلود : لا هاذي مو اختي ..هاذي بنت الجيران ورفيجتي بنفس الوقت ..
ابتسمت انا مجاملة ..واندمجت معاهم بالسوالف .. وعرفت ان وحدة منهم بس ولد عمة خلود والثانية بنت خالة بنت عمة خلود ..فهمتوا؟؟؟
تغدينا ..وردينا نسولف وخذتنا السوالف .. بنت خالة بنت عمة خلود اسمها عالية ..وبنت عمة خلود اسمها دلال .. دلال كانت لابسة الحجاب وعالية لأ ...
عالية: تدرين عاد مع انج قاعدة بين ناس متفهمين تفكيرهم زين ..بس هذا ما يغنيج عن اهل ديرتج ؟؟
طالعتها باستغراب وقلت ..
هناء: وهذا انتي عايشة عندهم ؟؟
قالت وهي تسند ظهرها على الكرسي وتمسك خصلة من خصلات شعرها ..
عالية: عايشة بس ودي اقعد بالكويت خلاص ..
قلت ..
هناء: ئي والله ..بس ليش ما تردون تعيشون هني خلاص ؟؟
قالت وهي تبتسم ابتسامة خفيفة بخجل ..
عالية: خطيبي إلا مو راضي ..يبي يعيش هناك ..
اهاا ..هزيت راسي بتفهم ..مخطوبة الأخت ..
بعد صلاة المغرب ..اشرت لخلود اني بروح بس هي اشرتي بهز راسها بالنفي ..فقلت لها وانا آخذها على جنب شوي ..
هناء: طلال يبيني ارجع الحين .. ما اقدر اقعد اكثر من جذي ..
قالت خلود بترجي ..
خلود : لا تروحين هناء تو الناس ..لما يروحون روحي ...امانة ..
وطالعتني بتوسل ...
تنهدت وقلت ..
هناء: مع ان فيها مجازفة ..بس يلا ..
رديت قعدت وياهم ..بعد ساعة استأذنوا يروحون ..ولما راحوا التفت لخلود بخوف ..
هناء: حسبي الله على بليسج ..تدرين الساعة جم الحين ؟؟
طالعتني بدون اهتمام وقالت ..
خلود : ثمان ..أشفيها ؟؟
ماخذتها بسهالة ..قلت بنفاد صبر ..
هناء: قومي وصليني ..
كانت رح تقعد لما قلت جملتي التفت لي وقالت باستنكار..
خلود : نعم!!
هناء: نعامة ترفسج...قومي وصليني ..
قعدت وقالت وهي تحط ريل على ريل ..
خلود : انا مالي شغل ..
طالعتها بعصبية ..بعدين قلت وانا امسك عباتي وشيلتي ..
هناء: هين يا خلود .. مو منج مني انا اللي سمعت كلامج ..
والتفت ناحية الباب ..وطلعت ..سمعت صوتها وراي ..وقفت وطالعتها بحقد ..كانت لابسة عباتها وشيلتها وقالت ..
خلود : امشي ..
ومشت عني ..
خبلة ..بس مع ذلك احبها .. وصلنا البيت ..لأنه كان قريب حيل ..
قالت خلود وانا امسك باب الرئيسي ابي ابطله ..
خلود : باجر بييج عشان تروحين معاي السوق نشتري حق الجامعة ..
قلت بملل ..
هناء: تو الناس .. لسة باجى شهرين ..
قالت بعصبية ..
خلود : ولو ..لازم اتكشخ و..
قاطعتها وقلت ..
هناء: بس بس ..ما تسوى علينا كلمة قلناها ..
ودخلت ..والتفت لها ..وقلت ..
هناء: يلا فارجي ..
كانت تبي تطقني بس اما صكيت الباب وانا اضحك ..
" اهلا وسهلا "
تجمدت بمكاني ..التفت ببطء وانا ادعي ربي ما يكون اللي في بالي ..لما طاحت عيوني عليه ..غمضت باسف ..هو ..كان قاعد على وحدة من الكراسي اللي بالحوش ..
طلال : كنت قعدتي عندهم بعد ؟؟
كان عصام ولد خالتي قاعد يمه ..ويبتسم .. فقلت باستنكار..
هناء: ما يضحك ..
قال وهو يقلد صوتي ..
عصام : يضحكني انا ..عندج مانع ؟؟
قلت ابي احره ..
هناء: عندي سالم وانت الصاج ..
قال باستخفاف ..
عصام : حلوة بس لا تعيدينها ..
قال طلال الحين ..
طلال : دشي داخل ونتفاهم عقب ..
انصعت للأمر ودخلت داخل .. وعصام كان يسوي لي حركات تحرني .. عطيته ظهري وصكيت الباب ..
عصام هذا دومه ويا طلال وعبدالله ..صج انه اصغر منهم بسنتين بس طيب وحبوب .. والصراحة ..الصراحة ..انا ..انا احبه من زمان ..ما ابين له ..بس ماادري عنه ..يحبني ولا يعتبرني مثل اخته ؟؟
صعدت فوق .. وفصخت الشيلة والعباة ..والدراعة بغسلها باجر واردها لخلود .. صليت العشا..ونزلت تحت مرة ثانية .. بس لبست شيلتي عشان عصام موجود اعرفه دفش يدخل بأي وقت ..
لقيت اسما بالصالة قاعدة تطالع تلفزيون .. وهاني منسدح بس معطيني ظهره ..تقربت منه لقيته نايم ..
قلت لأسما..
هناء: من متى نايم ؟؟
طالعتني باستغراب وقالت ..
اسما: نايم هو ؟؟
قلت ..
هناء: يا حظي قاعد يمج وما تعرفين نايم ولا لأ ؟؟
اسما: وانا اشدراني عنه ؟؟
هزيت راسي باستنكار ..وهزيته وقلت ..
هناء: هاني ..هاني قوم نام بدارك ..
بطل عيونه وطالعني بكسل وقال ..
هاني : مابي بنام هني .
هني دخل طلال ووراه عصام .. هزيت هاني بقوة وقلت ..
هناء: هاني قوم نام بدارك يلا عاد ..
قام وهو يتأفف ووقال ..
هاني : مزعجة ..
وطلع فوق ..قال عصام وهو يقعد ..
عصام : اول مرة اخوج يقول شي عدل ..
التفت له لقيته يطالع التلفزيون ..فقلت ..
هناء: يا شين اللقافة ..
طالعني وقال ..
عصام : خير اختي ؟؟ احد كلمج ؟؟
قلت وانا اقلد صوته ..
هناء: خير اخوي ؟؟في احد كلمك؟؟
ابتسم وقال ..
عصام : حمدلله والشكر ..
وطالع طلال وقال ..
عصام : اختك مينونة..
لف طلال يحاجيه وانا مديت له لساني وصعدت فوق بسرعة ..
دخلت غرفتي وانسدحت وانا فرحانة ..مو مصدقة عصام عندنا ..غمضت عيوني اتذكر ويهه ..ملامحه ..
لما يضحك ..يبتسم ..يتكلم..
سمعت طق على الباب ..فقلت ..
هناء: ادخل ..
تبطل الباب وكان طلال ..رديت انسدحت مرة ثانية وانا لافة ويهي وقلت ..
هناء: آسفة ما كان قصدي ..
قال بجدية ..
طلال :لفي طالعيني ..
لفيت له ...قعد على الكرسي مال التسريحة ... وقال ..
طلال: انا قلت بعد صلاة المغرب صح ؟؟
قعدت وقلت ..
هناء: وانا قلت لك آسف ..ما كان قصدي ..خلود
قاطعني وقال بعصبية شوي ..
طلال: ذبحتينا بخلود ..خلود قالت خلود سوت .. اسمعيني هناء ..خلود هاذي مابيها تأثر فيج وايد ..
قلت بدفاع..
هناء: انا شخصيتي قوية ..مو أي احد يأثر فيني .. بعدين خلود رفيجتي الوحيدة ..
طالعني بعصبية ..ماادري اشفيه اليوم .. قلت بهدوء..
هناء: طلال ..خلود والله مافيها شي ..ليش متحامل عليها ؟؟
قال مرة وحدة..
طلال: لأني ما احب البنت هاذي ..ما ادانيها ..
طالعته مصدومة .. لو سمعته خلود ..شنو رح يصير ..قلت بعتاب ..
هناء: حرام عليك ..
فكمل هو وقال بعصبية مشدودة ..
طلال : انا ما احبها ..افهمي ..
وراح للباب وقبل ما يطلع لف لي وقال بحقد ..
طلال : قولي لها تعقل قبل ما اعقلها بطريقتي...
وطلع وصك الباب بقوة ...
هذا طلال لما يعصب ..بس ماادري ليش قال جذي ؟؟ خلود شنو سوت له ؟؟
لازم اعرف .. قمت من السرير وطلعت من الغرفة ..رحت غرفته لقيته منسدح على السرير وحاط ايده على راسه ..
طقيت الباب فقال هو بدون مايغير من وضعيته ..
طلال : مابي اشوف احد ..
بس دخلت .. وصكيت الباب..وهو على صوت صكه شال ايده وطالعني ..قال بملل ..
طلال: هناء مابي اسمع شي ..
قعدت على طرف السرير وقلت بهدوء..
هناء: طلال ..شلي صاير؟؟
لف ويهه عني وقال ببرود..
طلال: مو صاير شي ..
يقص علي ..قلت ..
هناء: طلال .. انت صج ما تحب خلود؟ ..
هالمرة لف لي وطالعني بنظرات غريبة ما عرفت معناها ..وقال ..
طلال: شنو مناسبة الكلام هذا؟
قلت وشبه ابتسامة ماكرة على ويهي..
هناء: وشنو مناسبة الكلام اللي قلته لي بالغرفة ؟؟
طالعني بتمعن بعدين قال وعيونه للسقف ..
طلال: خلود اعتبرها مثلج ..
سكت ابيه يكمل ..حرر عيونه من السقف وطالعني بحزن..
طلال: ليش دايما تحسسوني اني مسؤول عنها.. انا ماابيها ..ماابيها .
حسيته بينبط من القهر .. فقلت ..
هناء :هدي هدي طلال .. ان شاء الله ما رح يصير إلا الخير ..
طالعني بحسرة وقال ..
طلال : أي خير .. وخلود لازقة فيني مثل الصمغ .
انصدمت ..لا تكون قطت روحها عليه .. قلت بتشكك..
هناء: طلال قولي السالفة ..شنو صار ؟؟
سكت ونزل راسه وقال ..
طلال: امي اليوم فاتحتني بموضوع الزواج..ولازم يا يما تتزوج ابي اشوف عيالك قبل مااموت..ومن هالأسطوانات المعهودة اللي دايما تقولها امي ..
تنهد بضيق بعدين قال ..
طلال : امي ملزمة اني اتزوج خلود ..
وطالعني كأنه يقولي" انتي السبب "..نزلت راسي ..وقلت ..
هناء: علمت امي انك ما تبيها ؟؟
هز راسه نفي ..فنزلت راسي وتنهدت .. لو درت خلود ان طلال ما يفكر فيها شنو رح تسوي .. اعيب عليها وانا اللي المفروض اعيب روحي .. احب عصام وهو ما يدري عني ..وخلود تحب طلال وهو مايبيها ..
خفت من الفكرة اللي احتلت مخي ..لايكون عصام ما يحبني ويعتبرني مثل اخته ؟؟؟!!!!
غمضت عيوني رافضة هالشي .. هزيت راسي على الخفيف ..سمعت طلال يقول ..
طلال: اشفيج ؟
بطلت عيوني لقيته يطالعني باستغراب ..فقلت .
هناء: ها ..ولا شي ..مافيني شي ..
استأذنت منه وطلعت.. رحت داري وصكيت الباب بخوف .. مابي افكر ..مابي ..
انسدحت على السرير وانا مغمضة عيوني غصب وماسكة راسي بايديني الأثنتين وامنع دخول اي فكرة لراسي ..
وعلى جذي نمت وبداخلي صراع نفسي .. مابين حقيقة حبي لعصام وخوفي من حبي له ...
اليوم الثاني طلعت السوق اشتري اغراض لي ومعاي خلود .. طول الطلعة احاول افاتحها بالموضوع ..
طلال امس كان مبين عليه انه صج ما يفكر فيها .. وانا ضايعة بالنص .. اخوي مابي افرض عليه خلود غصب ..ورفيجتي مابي اقص عليها ..والله احترت ...
قعدنا بمطعم وكنا نسولف .. فجأة قامت خلود ومشت طالعتها لوين تروح شفتها تسلم على وحدة ..لما دققت طلعت دلال بنت عمتها ..طالعتني فاستحيت وقمت سلمت عليها .. عرفت انها ياية عشان تشتري اغراض لأنها بترد امريكا..
خلود: وهناء بعد رايحة امريكا ..
طالعتني متفاجأة وقالت ..
دلال: صج ؟؟ حلو ..يعني بتخاوينا ..
ابتسمت لها وقلت ..
هناء : ان شاء الله ..
قمنا نشتري مع بعض ..
دلال: اشرايكم نتغدا هني ؟؟
قالت خلود بسرعة وهي تقط الأجياس بدفاشة على الأرض وتقعد ..
خلود : ئي والله يعت ..
طالعتها بعيون عتبانة..فضحتينا ..مو شايفة خير ..وهي ما ردت علي ..
قالت دلال وهي تقوم ..
دلال : خلاص انا بروح اطلب ..
وقفت خلود وقالت ..
خلود : انا بروح معاج ..
قعدت انا وبطلت الأجياس اشوف اللي اشتريته ..وبعد دقايق يو ومعاهم الأكل .. قعدنا ناكل ..
رن تلفون دلال ..وردت عليه ..وانا هني مسكت خلود وقلت لها ..
هناء: ويعة زين .. فضحتينا جدام المرأة ...ئي والله يعت
قلت الجملة الأخيرة وانا اقلد صوتها ... طقتني على راسي ع الخفيف ..كنت ابي ادر لها الطقة بس سمعت دلال تقول ..
دلال : بس عاد ..خلوده ويهد كسرتي راسها ..
ما عبالي انها انتبهت لنا فاستحيت على روحي وقعدت ساكتة ..اما خلود ..قالت ..
خلود: هي بدت ..
وطالعتني وقالت ..
خلود : يعني مسوية روحج مؤدبة ؟؟
مارديت عليها ..وقعدت آكل .. لما خلصنا .. قامت دلال وقالت ..
دلال : انا بروح اشتري برد احد يبي ؟؟
طالعتنا بعدين فقلت انا ..
هناء: لا مشكورة ..
قمات خلود وقالت..
خلود : وانا بروح الحمام ..
فقمت معاها ورحت الحمام .. وبالحمام ..قعدنا نلعب بالماي شوي ..ليما يت الفراشة وعصبت علينا ..
فقلت لخلود ..
هناء: انا بطلع لا تذبحنا هاذي ..
بس خلود قالت ..
خلود : لا انا بتوضى ونصلي الظهر لانه اذن ..
خليتها وطلعت من الحمام .. كنت بروح ارد للطاولة ..بس لمحت واحد قاعد فيها ..
شنو ما يدري انه الطاولة محجوزة ؟؟؟ مايشوف الأجياس ؟؟؟
ولين ..هاذي والله الوهقة .. تشجعت ورحت على الأقل ألم الأجياس ..لما وصلت وقفت شوي انبهه بوجودي ..بس الأخ كان منزل راسه يطالع التلفون ..مسكت اول جيس ..بس خرعني صوته ..
"شنو تسوين ؟؟"
طالعته كان يطالعني باستغراب ..قلت بارتباك ..
هناء: باخذ اغراضي ..
قال متفاجأ..
" اغراضج ؟؟"
نظراته زادت من ربكتي ..فهزيت راسي بايجاب ..ولميت الأغراض على عجل ..بس هو قال ..
" لحظة .."
أففففففف ..وبعدين ؟؟؟..
التفت له وقلت بملل.
هناء: نعم ..
قال وهو يتقرب ..
" انتي متأكدة انها طاولتج؟؟"
قلت وانا ابعثر نظراتي ..
هناء: ئي متأكدة ..
طالعني ببلاهة بعدين قال ..
" شكلج غلطانة "
طالعته باستنكار بعدين قلت ..
هناء: اشقصدك يعني ؟؟
بغى يرد بس سمعت صوت دلال يقول ..
دلال : سامي ..هلا والله
ابتسم لها وقال ..
سامي : اشلونج ؟؟
التفت لدلال وطالعتها بنظرات ..انا ماني فاهمة شي .. منو هذا ؟؟
يت خلود بعد ولما شافت اللي اسمه سامي قالت وهي تسلم عليه ..
خلود : اخيرا ييت ما بغيت ..
قال وهو يبتسم ..
سامي : اشتقنا لكم ..
طالعتني دلال وشافت الأجياس ..فقالت ..
دلال : ليش شايلتهم ؟؟ خليهم عنج ..
طالعتها بعدين عطيت العامود الواقف معانا نظرة حقد ..وقلت
هناء: لا ماعليه ..الحين بنروح البيت ..
ومسكت خلود ومشينا ...بس قبل عطيت دلال اجياسها .. طول الوقت ما نزل علينه صج ما يستحي ..
قالت خلود وهي تبعد ايدها عني ..
خلود : هييه ..وقفي شوي .. اشفيج ؟؟
التفت لها بعصبية وقلت ..
هناء: الخبل ..صج ما يستحي ..
طالعتني بذهول وقالت ..
خلود : منو ؟
مارديت عليها لان تلفوني دق ..وكان طلال .. طلعنا ورحنا البيت ..وانا منقهرة منه .. للحين في ناس جذي ما يستحون ..حتى ما فكر ينزل علينه ؟؟؟ مالت عليك ..ضايقتني نظراته ..وتذكرت اني ما سألت خلود عنه ..منو يكون ؟؟ ..
وصلت البيت .. ورحت داري بسرعة ..ونمت .. على صلاة العصر قمت ..وتغديت وصليت العصر .. وقعدت تحت ..شفت امي طالعة من غرفتها .. قعدنا نسولف ..
هناء: يما ..
قالت بدون ما تطالعني ..
امي : خير يما ؟؟
سكت شوي احاول ألملم الكلمات اللي رح اقولها .. وبعدين قلت ..
هناء: انتي مغصبة طلال يتزوج خلود ؟؟
طالعتني باستنكار وقالت ..
امي : انا ؟؟ لأ طبعا ..
طالعتها بنص عين وقلت ..
هناء: يما ...
تنهدت وقالت بهدوء ممزوج بعطف ..
امي : انا مارح القى احسن من خلود لطلال ..خلود عاجل وحلوة وفوق كل هذا تعزنا ..
هناء: بس يما انتي اخذتي رايه ..
امي : ئي وما عارض ..
طالعته باعتراض وقلت ..
هناء: هو ما يبيها ..
انصدمت وبققت عيونها علي ..وقالت ..
امي : شنو؟؟
كررت جملتي ..
هناء: هو ما يبيها ..
امي : ليش ؟؟
هناء: يعتبرها مثل اخته ..
قالت بعصبية ..
امي : شل الحجي الفاضي هذا ؟؟ إذ..
قاطعتها وقلت ..
هناء: يما حرام تجبرينه إذا صار شي رح يقول انتوا سبب ..خليه يتزوج البنت اللي يبيها ..
هدت امي وقعدت تفكر شوي بكلامي .. بعدين قالت ..
امي : انتي تدرين منو يبي ؟؟
هناء: لأ ..ما اعتقد طلال يفكر بوحــ...
قاطعتني امي وقالت ..
امي : يبي بنت عمج ..
كنت ابي اكمل كلامي لأني ما سمعت امي شقالت بس سكت مرة وحدة ..توني انتبه على كلامها .. طالعته بصدمة ..بعدين قلت ..
هناء: اي وحدة ؟؟
نزلت امي راسها وقالت ..
امي : غالية ..
الصراحة ونعم الأختيار ..ابتسمت بس لما شفت امي تطالعني بعصبية اخفيت ابتسماتي عنوة وقلت باستنكار..
هناء: ليش ؟؟ اشفيها غالية ؟؟ بنت حلوة ومؤدبة ..
امي : انا ما اكرها ..انا اكره امها ..مغرورة وشايفة نفسها ماادري على شنو ..


ضحكت على اسلوب امي الأخير .. وهي بعد قامت تضحك ..
هناء: يما واللي يسلمج لا تغصبين طلال على شي ما يبيه ..
هزت راسها بتفهم وقالت ..
امي : خير ان شاء الله ..
بسته على راسه وصعدت عند طلال طيران فوق .. ماكنت متوقعة ان يحب غالية .. والله هالبني آدم تتوقعين منه أي شي ..
طقيت الباب ..ودخلت ..لقيته نايم ..خل العوزه .. قلت وانا اهزه ..
هناء : طلول..
مارد ..شكله في سابع نومه ..طقيت ع الخفيف على راسه ..وبطل عينه ..فقلت ..
هناء: قوم قوم ..أذن العصر وانت لسة نايم ..
فرك عيونه ويعدني انتبه لي ..وقال بصوت ناعس ..
طلال : الساعة جم الحين ؟؟
هناء : اربع ونص .. قوم يلا عندي لك بشارة ..
قام بكسل وتمغط .. وقال وهو يمد ايدينه ..
طلال : قولي ..
كان يتثاوب ..لما قلت ..
هناء: قلت لأمي انك ما تبي خلود
لف علي مرة وحدة ..وطالعني بذهول ..فكملت وانا ابتسم على شكله ..
هناء: امي شكلها وافقت على غالية ..
قال وهو مستانس ..
طلال : صج والله ؟؟؟
استغربت لهدرجة يبيها ؟؟ شكرني ودخل الحمام عزكم الله ..بس طلع بسرعة وقالي جنه توه تذكر شي ..
طلال : وانتي اشدراج عن سالفة غالية ؟؟
طالعته بمكر .. وقلت ..
هناء: امي قالت لي ..
سكت شوي وكملت بصوت مليان خبث ..
هناء: ما كنت ادري انك تحبها جذي ..
مسكني ودزني للباب وقالي وهو يبتسم ..
طلال :حبج برص ... برة برة ..
هههههههههه استحى ..اول مرة اشوف طلال مستحي .. رحت داري وانا اضحك على طلال ..بس اخنفت ابتسامتي تدريجيا لما تذكرت خلود .. يارب تخليها تشيل طلال من بالها ..يارب ..
بليل يانا عصام انتصار اخته وامه بعد .. اجتمعنا بالصالة كلنا .. وضحك وسوالف ..
عصام : اللي صج سمعت بعض الناس رايحين امريكا ..
طالعته باستخفاف ادري قاصدني بس مارديت عليه ..
قالت خالتي ..
خالتي : ان شاء الله تروح وترد ومعاها الشهادة العالية ..
قالت امي مشجعة ..
امي : ان شاء الله ..هناء ماتنزل راسي الأرض ابدا ..
ابتسمت لها بامتنان ..فقال هاني معترض على اسلوب امي ..
هاني : وانا يما ؟؟
التفتت امي له وقال بحنان ..
امي :انت حبيبي ..
كمل عصام ومعاه طلال اللي رايق اليوم ومكيف وقامو يغنون .. وامي وخالتي واحنا البنات نصفق ..وهاني يطبل .. صيعنا .. ليما سمعنا صوت الباب .. قام طلال وقال لعصام اللي اندمج بالغناء ..
طلال : بس بس ..ما صدقت ..كاهم الشرطة يوا اكيد من صوتك النشاز ..
سوا عصام روحه خايف وقال ..
عصام : لا والله ؟؟
ضحكنا كلنا ..وراح طلال للباب ..وسمعته يرحب ..شفت ام عبدالله ووراها كانت خلود ... طلع عصام وانسحبوخذ معاه هاني ..وراحوا ورا طلال اللي كان مع عبدالله ..
خلود : ليش طالع صوتكم جذي ؟؟
ضحكت انا وقالت انتصار ..
انتصار : طلال وعصام يغنون واحنا نصفق وهاني يطبل ..
طالعت خلود برة ومدت بصرها لبرة لشباب وبالأخص وانا عارفة ومتأكدة لطلال ..بغيت اتكلم بس سمعت خالتي تقول لأمي .
خالتي : والله يا ختي بزوجه بس هو مصر على وحدة ذبحني ..كل شوي يفتح سالفة الزواج ..
قالت امي ..
امي : منو بالله ؟؟
طالعتني خالتي وانا سويت روحي لاهية مع انتصار وخلود بس قلبي واذني معاهم ..
خالتي : ما قالي بس انا اعتقد هناء ..
خالتي : والله هاذي الساعة المباركة ..
ما سمعت الباجي لأني خلاص ذبت ..تشققت من الوناسة ..عصومي يبيني مااصدق ..واااي ..انتبهت على خلود وقالت ..
خلود : حمدلله والشكر اشفيج تبتسمين خبلة ؟؟
خبلة ؟؟ قولي مينونة مو صاحية ..
ضيعتهم وقمت اسولف عن أي شي ...
تعشينا وعلى الساعة عشر راحوا.. صدعت داري وانسدحت على سريري .. قعدت اضحك مثل المينونة ..
طلعت صورته اللي اخذته من غرفته ذاك اليوم لما دخلتها بالغلط .. قبل جم سنة .. ادري اللي سويته غلط بس مو بايدي .. ضميتها لصدري وتنهدت بارتياح ..
مرت الأيام طبيعي ما عدا تلميحات خالتي اللي كانت تعلقني بعصام اكثر واكثر .. وفي يوم كنت دخل على طلا لغرفتي وكان يبتسم بغرابة ..وقال
طلال : طبعا تعرفين ليش انا ياي اكلمج ؟؟
سويت روحي ماادري وقلت ..
هناء: لأ طبعا ..
طالعني بمكر ..وقال
طلال : يما العيارة ..
وقال بجدية ..
طلال : في واحد خطبج مني ..
وقف قلبي مع اني اعرف منو هو ..فقلت .
هناء: ودراستي ؟؟
الصراحة قلتها بدون شعور ..قال طلال
طلال : هو ما رح يمنعج عن الدراسة ..ورح يروح معاج ..
بعد ؟؟ والله طيب عصام .. قلت اطولها ..
هناء: متأكد ؟؟
طالعني بغرابة وقال ..
طلال : مليون في المية ..
وسكت شوي وقعد يمي ..
طلال : ما تبين تعرفين من وهو ؟؟
نزلت راسي بخجل وقلت ..
هناء: منو؟؟
ابتسمت وانا انطر الأجابة مع اني اعرفها ..بس قال ..
طلال : سامي ..




--------------------------------------------------------------------------------

الحلقـــــة الثالثة
" حب وهمي "

رفعت راسي اطالع طلال مو مصدقة اللي اسمعه..مستحيل .. لا لا غلطان ..عصام هو اللي خاطبني مو سامي ..اصلا منو هذا سامي ؟؟
لااراديا تجمعت الدموع في عيوني ..نزلت راسي وسقطت اول قطرة على ظهر ايدي الماسكة ببجامتي بقهر .. غمضت عيوني وشديت على قبضة ايدي ..
قال طلال بخوف ..
طلال : هناء ..اشفيج ؟؟
ما قدرت اتكلم .. ماقدرت انطق .. الصدمة شلتني .. وزلزلتني ..ايما زلزال ..
قال طلال بنفس الخوف ..
طلال : خلاص خلاص ..إذا ما تبينه ..مو لازم .. انا بصرفه ..
وطلع من الغرفة .. وخلاني ..تتلاطم فيني امواج الصدمة .. ما اقدر اوصف لكم شعوري لأنه ما فوق الوصف ...
من التعب نمت وما حسيت بشي ..ضميت مخدتي وغمضت عيوني انشد السلام ...
لما قمت كان المغرب الدنيا بدت تظلم ...وحاسة جسمي مكسر .. صليت المغرب ..ونزلت تحت ادور اكل ..
ما صادفت احد في طريجي ..دخلت المطبخ وسويت شي خفيف .. لأني ميتة يوع ..
ليش صار جذي ؟؟ عصام يبيني ولا لأ ؟؟ بس امه قامت تلمح انه يبيني ..انزين ليش ما تقدم لي ؟؟؟
على هالأفكار سمعت صوت الميكروويف يعلن انتهاءه من تسخين الوجبة ...طلعت الصحن وقعدت آكل ..
ولما خلصت طلعت من المطبخ ولسة الأفكار محتلة مخي ...
" عصام يبيها ؟؟"
" ئي يبيها .."
هذا صوت امي وطلال ..اكيد قاعدين يتكلمون بسالفتي ..مابي اسمع اصلا انا رافضة الزواج ..
" يما عصام مايبي يتزوج على الأقل الحين "
" اشحقة امه حاجتني انزين وقالت انها تبي هناء لعصام "
" امه اللي كلمتج مو عصام .. بعدين عصام مايبي هناء"
وقفت ريولي على هالكلمة ..مايبيني ؟؟؟
" مايبي هناء؟؟!!!!!"
" ئي ما يبي هناء .. يبي .."
انا هني لصقت اذني بالباب ..
" يبي اسما "
شهقت ..بس منعت صرختي اللي نبعت من صدري من الطلعة ..حطيت ايدي على حلجي .. بس حتى العبرات خذلتني .. وما قدرت إلا اني اترك لها العنان ..سحبت ريولي سحب اللي كانت لازقة بالأرض كأنها لزاق ..
وصعدت داري ..اول ما دخلت ..تسندت على الباب وانهرت بضعف عليه ... كل امالي اللي حطيتها على حبي اختفت فجأة .. كنت عاقدة الأمل ان عصام ايي يخطبني بس خلاص من بعد ما عرفت اللي عرفته تلاشى, انقطع الحبل اللي نسجته بيني وبين عصام ..حبل حب وهمي ..حب ما جنيت منه غير العذاب ...
بعد اللي صار صرت اسيرة المحبسين ..داري ودموعي ..وإذا طلعت من داري اكتفي بالمشاركة من بعيد..
ابتسم ابتسامة باهتة ..اضحك والقلب مجروح ..ارفض الطلعة مع اي احد ..امي طلال خلود حتى بنات عمي ..حاولوا انهم يطلعوني من الحالة هاذي وهم مو عارفين شنو السبب ...
في يوم طلعني طلال غصب عشان حالتي النفسية تدهورت ..صارت بالأرض .. طلعت وانا مالي نفس ..
بس كانت الطلعة خاصة فينا احنا ..انا وطلال بس ..
كنت عارفة ليش يبيني اطلع ..وكنت عارفة بعد بشنو رح يكلمني ...بس ما توقعت اللي قاله ..مثل ما رح تشوفون..
هناء: نعم!!!!!!!
قلت هالكلمة بصدمة وذهول ..ما توقعته يقولي هالشي .
طلال : هناء فكري عدل انا مابيج ترفضين الريال بحجة الدراسة ..
قلت بعصبية ..
هناء: يا سلام ..يعني عشان انت ما نقدر تقعد معاي خلاص تبيني اصير كبش فداء؟؟
طالعني مستغرب ..
طلال : كبش فداء ؟؟ الحين بس عشان قلت لج لا ترفضينه طلعتي فيها مضحية ؟؟
قلت باعتراض ..
هناء: وهذا اللي تسميه شنو مو تضحية ؟؟
قال وعصبية مو قادر يخفيها ..
طلال : اولا لا ترفعين صوتج ..ثانيا انا ما قلت لج لا ترفضينه بمعنى الكلمة ..انا قصدي فكري عدل الريال ما يتطوف ..
قلت بعناد .
هناء : ماابيه..
طالعني طلال بعصبية ولف ويهه ..زعل ..يالله ..يعني لازم يصير جذي ..قلت اراضيه ..
هناء: طلال لا تغصبني الله يخليك .. الحين انا ساعدتك بموضوعك ويا خلود ..
لف لي وقال ..
طلال: يعني عشان ساعدتيني لازم اصرف نظري عن المسألة؟؟
تنهد بضيق ..وقال ..
طلال : هناء ..ياعمري يا حياتي ..الريال شاريج ..تصدقين حتى هو كل ما يشوفني يلمح للموضوع ..وهذا اكبر دليل على انه شاريج ..لا تصيرين عنيدة عاد ..أففففف..
وقام وراح السيارة ..
شاريني ؟؟؟ مداه تعلق فيني ؟؟؟ ماشافني إلا مرة وحدة ..
ركبت السيارة وطول الطريج طلال ساكت .. رحت غرفتي ..وكلمات طلال ترن فأذني ..جني اسمعها الحين ..
بليل دخلت علي امي ..وكنت قاعدة اقرا رواية صارلي اقراها فترة طويلة بس من بعد اللي صار كرهت حتى اسمها ..
امي : هناء فكرتي ؟؟
آآآآه ..مارح نخلص من هالسالفة ؟؟
امي : يما هناء ..طلال اخوج يقول انه ما عليه كلام بس انتي وافقي..
طالعت امي ..كانت نظراتها توسل ..قلت ..
هناء: يما ليش تبيني اتزوج ؟؟
طالعتني ببلاهة ..يمكن سؤالي ما كان صحيح ..فقلت اوضح .
هناء: ليش تبيني اتزوج هالريال ؟؟
امي : لانه طيب وحبوب ..واخته مدحتج جدامه عشان جذي ياي يخطبج ..
قلت بنفاد صبر ..
هناء: ماعليج من الريال ..انا اقصد ..انا...انا ..ليش تبيني انا اتزوج الريال ؟؟
امي :لأن ..
وسكتت ..فهمت انا شنو ابي ..
قلت ..
هناء: شفتي ..تبوني اتزوجه والسلام .. عشان بس ريال عايش طول عمره بامريكا وانا رايحة امريكا قلتوا خل نزوجها عشان نفتك منها ...مو جذي ؟؟
" لا مو جذي .."
التفت لصاحب الصوت وكان طلال ..كان واقف عند الباب وبطالعني بنظرات غريبة..قال
طلال : خلاص مو لازم ترضين .. بصرف الريال وانتي شوفي من اللي يخليج تروحين البعثة ..
كان بمثابة تهديد ..طلع طلال من الغرفة ..وتبعته نظراتي المصدومة ..طلال اول مرة يتبع هالأسلوب ..
طلعت من غرفتي وامي وراي ..ريولي متجهة لطلال اللي كان رايح غرفته وقلبي وعقلي انشلوا ...
وقفت عند باب غرفته وقلت بعدم تصديق والعصبية باينة على ويهي ..
هناء : ما تقدر تمنعني اني اسافر ..إذا بروح بروح بدونك او معاك ..
التفت لي طلال وشكله معصب ..تجدم لي وقال بقسوة ..
طلال: جوازج عندي ..واوراق البعثة عندي ..وشهادتج عندي ..ورقة الألتحاق عندي ..سفر مافي ..
قلت بضعف ودموعي تنزل ..
هناء: انت شنو ؟؟ يااخي ما ابيه ماابيه ..
قال بصراخ ..
طلال :انا ابيه .. إذا انتي ما تبينه انا ابيه.... بس والله إذا عندتي وكبرتي راسج ما رح تسافرين ...بتنثبرين هني وبتدخلين الجامعة حالج حال البنات اللي دخلوا ..وامريكا انسيها ..
كان يصرخ بعنف ..اول مرة اشوفه معصب جذي .. طالعت امي ابيها تقول كلمة ..بس قال طلال..
طلال :لا تطالعينها ..ولا تعبين نفسج ..هو واحد من الأثنين..يا سامي ..يا ماكو امريكا ..اختاري ..
وطلع من الغرفة .. تبعثر وتلاشى حتى املي الأخير ..وحلمي الأول والأخير ..
امي طلعت ورا طلال وهي تنادي باسمه ..
وانا تصنمت بمكاني ..اول شي عصام والحين بعثتي ....
حرام عليكم ..
نزلت راسي ودموعي مثل النهر ...رديت داري ..ولمحت الرواية اللي كنت اقراها قبل شوي .. مسكتها وطلعت حرتي فيها .. شقيتها ونثرت اوراقها بالهوا .. ونزلت اوراقها علي مثل اوراق الخريف .. حالتي تشبهها .. تشبه اوراق الخريف اللي عصفت فيها الدنيا ولما سوت اللي عليها طاحت وداست فيها ريول الإنسان بكل بساطة ..
امي يتني تبي تثنيني عن رايي بس انا عندت ...قعدنا انا وطلال يومين ما نحاجي بعض ..او بمعنى اصح نتحاشى الكلام مع بعض ..
هو مصر وانا معندة .. ليما ياه عندي للغرفة ..
طلال : عاجبج اللي سويتيه ؟؟
قلت ببرود.
هناء: وشلي سويته ؟
قال بقهر ..
طلال : عنادج ما رح يوصلج لشي .. فكري عدل لأن السفر قرب .. ماباقي شي عليه ..
نبهني طلال على شي مهم ..السفر ..
طالعته بحقد ..
هناء: انت ليش جذي عنيد ؟؟
قال بنفس نبرة صوتي ..
طلال : انتي العنيدة مو انا ..كلمتج بالطيب ما نفع ..
قلت بصراخ من القهر الي فيني ..
هناء: حرام عليك اللي تسويه فيني .. انا ساعدتك بموضوعك ويا خلود وامي ..والحين هاذي جزاتي ؟؟
تبي تفتك مني ؟؟
ودموعي نزلت وبدت دوامتها .. غطيت ويهي بايدي وقعدت ابجي ...حسيت بايده تلمني ..وقال بهدوء ..
طلال : هناء حبيبتي ..والله العظيم انا مابي افتك منج ..بس مو مقتنع بروحتج لأمريكا بروحج ..بعدين الريال مافيه شي ..والحلو فيه ان عايش بامريكا من زمان ..صدقيني مارح تخسرين شي ..انا سالت عنه ..
بعدت راسي عن صدره وطالعته بنظرات شكاكة من بين الدموع ..وقلت ..
هناء: سالت عنه ؟؟
طلال : عيل تبيني ازوجج واحد مااعرف عنه شي ؟؟؟
نزلت راسي وتنهدت بضيق ..اطلع في حزني وألمي ..عصام راح ..وبعثتي بتروح إذا ما وافقت على الي خاطبني ..
طلال : مابي اضغط عليج بس ..اسمحيلي روحة لأمريكا بروحج مافي ..
طالعته ..كانت نظراته لي رجا ..كأنه يقولي وافقي الله يخليج ...
اشلون اوافق على واحد ماادري عنه شي ؟؟
اشلون اربط حياتي بشخص الله العالم زين ولا لأ ؟؟
احترت ياربي ..
قلت بالنهاية ..
هناء: خل اصلي استخارة ..
مارد علي ..لفيت له وكان يطالعني ببلاهة ..اشلون تصلين استخارة وانتي عندج خيارين لا ثالث لهما ؟؟
ادري غبية ..
قلت بقهر ممزوج بتردد..
هناء: خلاص ..موافقة
ابستم طلال وباسني على راسي..وقال
طلال : ادري فيج عاجل ..
وطلع من الغرفة يبشر امي ..هوطلع وروحي طلعت معاه ..بتزوج واحد لما شافني ما احترمني ..قعد يطالعني جنه مو شايف بنات من قبل .. إذا ما احترمني وانا مو زوجته اشلون بيحترمني وانا ان شاء الله بصير زوجته ؟؟؟
بعد ساعات اعلن خبر موافقتي ..ويوم الثاني يتني دلال وهي مستانسة ..وقالت ..
دلال : طولتي بالرد ..ماعبالي بتاخذين كل هالوقت ..
زواج هذا مو لعبة ..بعدين اشدعوة انا راضية ؟؟
ابتسمت لها مجاملة ..وقلت
هناء: كنت افكر ..
هزت راسها متفهمة الوضع .. وقعدنا نسولف ..هي تحاول تييب لي طاري اخوها وانا ابعدها بكل الطرق ..مرة اييب ماي ..مرة اييب جاي ..مرة ارد على التلفون ..وإذا ما قدرت اهرب اسرح ..بس سمعت جملة نبهتني ..
دلال: سامي مو عصبي ..ابدا مو عصبي ..هادي ..صاحب مواهب ..
زين الحمدلله ..مو عصبي ..انا بروحي عصبية ..عصبي + عصبية = انفجار نووي ..
قعدت تهذر على راسي عن انجازات اخوها وانا عمك اصمخ .. ماكو استقبال ..البطارية فظت..
بعد دقايق شفتها واقفة ..وهي تقول ..
دلال : شكلي تعبتج من كثر ما اتكلم ..
زين انج عرفتي .. ويت سلمتي علي ..وطلعت ..وانا اول ما صكيت الباب ..تنهدت بارتياح ..أففف ما بغت ..
رحت فوق وانسدحت على سريري ..واخني التفكير لبعيد للمستقبل ..
بالله طلع واحد مو زين..صج طلال سائل عنه ..بس هذا ما يكفي .. والله لو ما عجبني ..لأطلع حرة الزواج واجبار طلال على الزواج فيه ..واخليه يكره الساعة اللي شافني فيها ..
نمت والأفكار تلعب براسي ..
يوم الثاني..امي قالت لي انهم يبون الملجة الخميس ..
قلت مصعوقة ..
هناء: شنووو؟
قالت امي وهي تحط الجاي على الطاولة ..
امي : مثل ما سمعتي ... ولد الناس مستعيل ..لأن بيسافر عقب اسبوعين وانتي معاه ..
هناء: اسافر بدون عرس؟؟؟!!!!
قلت جذي وانا مستنكرة ..كنت ابي امي تقول ئي عشان افركش الزواج بالمرة ..بس امي قالت ..
امي : لأ .. الملجة الخميس والعرس الخميس اللي وراه ...والجمعة بتسافرون ..
لاااااااااا ...كل شي بسرعة ؟؟ طالعته بخبية امل ..
هناء: ما يمديني اشتري شي ..
امي : والله ريلج وتفاهمي وياه ..
قلت باعتراض ..
هناء: مو ريلي ..
طالعتني امي وقالت وهي تبتسم ..
امي : بيصير ريلج ..
وقفت وطالعت امي بحزن وبغيت امشي ..بس امي لازم توقف قلبي لآخر لحظة ..
امي : سامي بي اليوم المغرب عشان يشوفج .
لفيت لها ..فكملت..
امي: نظرة شرعية ..
تأففت وصعدت داري .. شنو على كيفه ..الزواج عقب باجر والعرس اسبوع الياي ..واليوم يقول بيي ..
مالت عليك ..مو شايفني بالسوق!!!!!... سامي ماادري على شنو .. مفروض تكون سامي باخلاقك ؟؟
وانا اشدراني باخلاقه !!!!
ضحكت على روحي ..
المغرب يتني امي وانا قاعدة اتزهب لريل المستقبل .. كنت لابسة لبس عادي ..لون الوردي لأني اموت فيه.. ولما خلصت امي قعدت تحط لي مكياج لأن امي فنانة ..هي اللي علمت خلود ..بتسألون تقولون ليش ما تعلمتي من امج بدل خلود بقولكم اني ما احب الموضة ولا الميك اب ..
امي : خلصنا ..
طالعت ويهي بالمنظرة وشهقت ..
هناء: يما ..وايد ..
طقتني على راسي ع الخفيف ..
هناء: مو وايد ..ويلا الريال الحين بيي ..
وفعلا ..ياه طلال وقال ..
طلال : هناء الريال صارله ربع ساعة تحت ..قعدت الهيه ..يلا خلصي ..
طالعته وتأففت ...ومسكت الشيلة ..بس امي قالت وهي تمسك الشيلة من الطرف الثاني ..
امي : خبلة انتي ..نظرة شرعية هاذي يعني يشوفج بدون شيلة ..
طالعته متفاجأة .. اطلع له بدون شيلة !!!!!
طالعت طلال اللي هو جتوفه كأنه يقول ..مالي شغل .. تضايقت ..ومشيت عند الباب .. ولما وصلت السلم ..وقف ..التفت له وقلت ..
هناء: ما رح تيي ؟؟
طلال : طبعا لأ .. يلا روحي .
وماخلا لي فرصة اتكلم لأنه راح ..وشفت اسما وامي ..يطالعوني ويؤشرون لي روحي ..
نزلت تحت ..وانا متضايقة لأني مو لابسة شيلة ..
لما وصلت تحت ..كان واقف يطالع الدريشة ..وعاقد ايدينه ورا ظهره ..
تنفست بعمق ..وقلت بهمس ماادري إذا سمعه ولا لأ ..
هناء: السلام عليكم ..
انتبه ..ولف ..وانا هني غمضت عيوني ..ماادري ليش .. قال ..
سامي : وعليكم السلام ..
بطلت عيوني وطالعته لقيته يطالعني بغرابة .. بعدها طلع طلال واشرلي ادخل .. وانا ما صدقت ..طيران رحت فوق ..
وامي استلمتني هي واسما .. وانا بس ارد ماصار شي ..
يوم الأربعا ..قالي طلال ان سامي وافق علي ..يعني عجبته .. اصلا غصبا عنه ..بروحي شايلة عليه ..بعد ما يرضى فيني ..
واثقة من نفسي صح ؟؟!!!!
يوم الملجة .. لبست سماوي .. وكانت الحفلة كيوت ..طبعا ما سلمت من تعليقات بنات عمي وخالتي وخلود اللي كانت متفاجأة من الخبر ..اصلا ما علمتها إلا امس ..لأني كنت واثقة اني برده ..بس صار العكس ..والحين انا مرته ..ويحل له يشوفني وقت ما يبي ..
علمني هاني ان سامي بيدخل علي .. وعند الباب ..سمعت صوته .. قعدت اقرا سورة الكرسي ..ومعوذات ..سمعت القرآن كله ..جنى ابليش بيدخل علي مو انسان ..
حسيت ان الصالة فضت ..
" السلام عليكم "
وقف قلبي ..دخل وما حسيت فيه ..
رديت وصوتي بالكاد طلع ..
قعد يمي .. وقال ..
سامي : اشلونج ؟؟
بلعت ريجي وقلت بخوف ..
هناء: الحمدلله ..
سكت وانا سكت .. وطال السكوت .. فقال ..
سامي : آسف على ذاك اليوم ..
بداية اسف .. قلت وانا لسة منزلة راسي ..
هناء: عادي ماصارشي ..
سامي : انا عرفت الطاولة من تلفون دلال.. بس ما عرفت ان معاها احد .. ما كان قصدي ..
خلاص قلنا ما صار شي .. لا تحن ..
شفته يقوم .. فقمت معاه ..قال وهو يبتسم لأول مرة بويهي ..
سامي : مارح اطول عليج ..
ومد ايده يصافحني .. ترددت في البداية بس تذكرت انه ملج علي ..
مديت ايدي اللي كانت بالنسبة له صغيرة وغاصت في كف ايده ..اول ما لمسته مسك كف ايدي وغطاه بكف ايده الثاني يعني ايده محبوسة بين ايدنه اثنتين .. الصراحة موقف لا يحسد عليه ..ويهي صار اشارة مرور..
طول وهو ماسك ايدي .. والمشكلة يطالعني جنه اول مرة يشوفني ..تكلم اخيرا وقال..
سامي : بغيتج تاخذين رقمي ..إذا تحتاجين شي ..انا حاضر ..
طالعته و نزل عينه لجيبه ومد ايده داخله وطلع ورقة ..ومدها لي ..اخذتها وعيني على الأرض ..
قال وهو لسة محتفظ بابتسامته ..
سامي : مع السلامة ..
مارديت واكتفيت بابتسامة لأن صوتي من كثر الموقف اللي صار راح ..لما طلع ..ماخليت لأمي واسما فرصة وطلعت فوق سيدة..
بطلت الورقة ولقيت رقمه .. بس لحظة ما اخذ رقمي ..احسن عشان لا يزعجني ..
طالعت ايدي اللي كان ماسكها احسها بحرارة فيها ...مو بس في ايدي حتى في جسمي كله ..
صورته ما فارجت خيالي ..مو حبيته بس ماادري ..صج طلع هادي ..ما تكلم وايد ..
مرت الأيام ونسيت الرقم ..انشغلت بتجهيز للعرس مع اني مالي نفس ...
لما رديت من السوق .. دخلت باب الحوش وشفت سيارة غريبة .. بس مااهتميت ..دزيت الباب الرئيسي بس سمعت صوت يناديني ..التفت لقيت طلال يأشر لي وهو واقف عند باب الديوانية ..
رحت له ..لما وصلت قالي ..وهو يهمس ..
طلال : ريلج داخل ..
شنو ؟؟؟ سامي هني ؟؟!!!!
أفففففففففف هذا وقته تعبانة مالي خلقه ..نزلت راسي واخذت نفس .. دخلت وطلال راح ..
شفته منزل راسه يطالع الأرض ..
هناء: السلام عليكم ..
رفع راسه وطالعني وابتسم .. طالعني يتفحص ..شنو ؟؟ لابسة عباة وشيلة اول مرة تشوف وحدة لابسة جذي ؟؟!!!!
بغيت ابط عيونه ..تجدمت وقعدت قريب شوي ..
سامي : وعليكم السلام ...اشلونج ؟؟
طالعته وقلت ببرود ..
هناء: الحمدلله ..
لأن الجو حار فصخت الشيلة وحطيتها حوالين رقبتي .. وقعدت اطالع اصابعي ..
قال ..
سامي : رحتي السوق ؟؟
هناء : ئي ..
بغيت اقوله شتبي ياي ..بس استحيت على روحي .. بس والله وقته كلش مو حلو .. بروحي منهد حيلي من السوق ..
سامي : جهزتي للعرس..
اخترعت من صوته لأني كنت سرحانة .. ولأسف لاحظ هو لأني نقزت في مكاني ..
سامي : خرعتج ؟؟؟
قلت وانا خلاص مستحية ..
هناء: لا عادي ..
سكت شوية وانا ما صدقت سكت ..لأني بنام خلاص ..عين مغمضة وعين مفتوحة ... طالعت الساعة اللي على الطوفة كانت الساعة عشرونص .. في واحد ايي الحين ؟؟؟
سامي : معاج موبايل ؟؟
تفاجأت من سؤاله ..فقلت ..
هناء: لأ ..
سامي : ليش ما قلتي لي ؟؟
اقولك اني ما عندي موبايل !!!! خبلة انا !!!!
سكت ما رديت ..لمحته يطلع شي من جيس اللي يمه اللي توني انتبه عليه ..ولف لي ومعاه موبايل ..
شهقت متفاجأة ...
قال ..
سامي: مبروك التخرج ..ولو انها متأخرة ..
فرحت من داخلي ..بس ما بينت له ..مسكت التلفون ..كان الصراحة عجيب .. انتبهت على لون الكفر كان وردي ..
فسألته ..
هناء: اشدراك اني احب اللون الوردي ؟؟
طالعني متفاجأ ..
سامي : تحبين اللون الوردي ؟؟ ماادري والله ..بس انا قلت الوردي يدل على النعومة ..فأخذته ..
وقف وطالع الساعة وقال ..
سامي : الوقت متأخر ..مااطول عليج ..
قالوهو يؤشر على التلفون ..
سامي: الرقم حافظه داخل .. يلا مع السلامة ..
واختفى من جدامي ..
لما انفردت بغرفتي ..قعدت افكرفيه وانا حاظنة التلفون .. لما يتكلم يتكلم بهدوء وروية .. ولما يبتسم يبتسم ابتسامة رقيقة ..
شكله كبير ..اعتقد بالثلاثينات .. وتحديدا واحد ثلاثين اثنين وثلاثين هالحدود .. شكله حليو..شعره كثيف لونه اسود .. عيونه لون التراب ..عسلية فاتحة وايد .. لما يطالع يركز في اللي جدامه ..
ابتسمت لا شعوريا لما تذكرت اشلون يطالعني ..
بس تدرون ما اعرف عنه اي شي .. اصلا ما يهمني ..خل يولي .. غطيت روحي عدل ونمت ..
على صوت التلفون صحيت .. وكان مكتوب على الشاشة ...
" سامي يتصل بك "
ولين ..يالله صباح خير ..مسكت التلفون افكر ارد ولا لأ ..
ورديت ..
سامي : صباح الخير .
هناء: صباح النور ..
سامي : كنت نايمة ؟؟
ئي نامية ممكن تصك اللتفون عشان ابي انام..بس ما اقدر اقول جذي ..كان ودي ..
هناء: لا عادي اصلا انا كنت رح اقوم بعد شوي ...اشلون عرفت رقمي ؟؟
سامي : اشلون ما اعرفه وانا اللي شاريه ؟؟
تذكرت انه هو اللي شراه وعطاني اياه ..حسيت بالغباء ..
سامي : قومي بطلي باب بيتكم ..
استغربت ..
هناء : ليش؟
سامي : قومي ..بتشوفين بعد شوي ..
خليته على الخط وقمت نزلت تحت ..ومالقيت احد بالصالة .. بطلت الباب ومالقيت احد ..كنت ماسكة التلفون بايدي الثانية رفعته لأذني وقلت ..
هناء: مافي احد ..
سامي : طالعي تحتج ..
طالعت تحتي ..لقيت جيس صغير ابيض..اخذته ودخلت داخل وصكيت الباب .. وقلت له ..
هناء: شنو هذا ؟؟
سامي :a gift
هناء: وليش ؟؟
قال برقة ..
سامي : حرام يهدي الزوج هدية لزوجته ؟؟
سكت ما عرفت شقول ..في هاللحظة اجتاحتني مشاعر مختلطة وغريبة .. ما اعرف اوصفها ..
سامي : معاي هناء؟؟
اول مرة اسمع اسمي منه .. قلت وانا توني انتبه ..
هناء: معاك .. ما قلت لي شنو الهدية ؟؟
سامي : بصك الحين وبطليها بعد شوي ..ok ??
صكيت التلفون عنه ..وبطلت الجيس لقيت فيه علبة بطلتها لقيت فيها قلادة الصراحة روووووعة ..
منقوش عليها اول حرفين من اسمه واسمي ..
وايد واثق من نفسك ..حاط حرفي يم حرفك ؟؟
كان افكر فيه ..وخرعني صوت الموبايل ..وكان هو .. رديت عليه ..


سامي : ها حلو ؟؟
قلت وانا ارفع القلادة جدام عيني ..واقول ..
هناء: روووعة .. مشكور..
سامي :you are welcome
هناء: بس لا يكون كلفت عليك ؟؟
قال واعتقد انه كان لازق بالسماعة .. لأن صوته كان قريب وهادي ..
سامي : مافي كلافة بين الريال ومرته ..right؟؟
ابتسمت على صوته لأنه كان عذب ورقيق ..
هناء: عاد قولي شلي مصحيك مبجر ..الساعة توها ثمان ونص ..
وطالعت الساعة .. قال ..
سامي:I always wake up early…this is not the first time
إذا انت منت نعسان انا فيني النوم ..صك السماعة لأني بنام .. مزعج .
سامي : اوكي ..مابي ازعجج من الصبح ..مع السلامة ..
قلت ببرود ونعاس شديد ..
هناء: في امان الله ..
وصكيت عنه .. رديت سريري ونمت ..
على صلاة الظهر..قمت .. توضيت وصليت ..ونزلت تحت ..لقيت طلال قاعد بالمطبخ ..اليوم خميس واجازة .. ما عنده جامعة .. كان ياكل خيار ..وامي تسوي الغدا .. لما شافتني ..قالت ..
امي : حياالله العروس ..
البنات لما يسمعون جذي يفرحون اما انا كشرت بس ما بين لأمي لأني لفيت عنها وبطلت الثلاجة ..
سمعت طلال يسألني ..
طلال : خلصتي اغراضج ؟؟
قلت ببرود وملل من هالطاري ..
هناء: لأ .. اليوم بروح اشوف الثوب ..
مديت ايدي واخذت علبة جبن ..اسكت فيها جوعي .. وصكيت الثلاجة ..
طلال : اليوم ما اقدر ..
وطالعني وقال ..
طلال : سامي بيوديج ..
اول ما سمعت جذي ..طاحت العلبة ..وانمزج الجبن بالقاع .. قالت امي ..
امي : يووه هناء ..انتبهي مرة ثانية..
ما سمعت شقالت ..ونزلت تحت تمسح الجبن..بس انا وقف تفكيري وعقلي عن كلمة طلال .. وقلت
هناء: سامي بيوديني ؟؟
لف وعطاني ظهره وقال ..
طلال : ئي .. انا اليوم مشغول ..
قلت والدم تجمع في راسي ..
هناء: لأ ..ماني رايحة ..
امي وطلال طالعوني بنظرات اندهاش وقالت امي .
امي : خبلة انتي ؟؟
طلال: لا تخافين ما يعض ..
هاهاها..سخيفة ..طالعته باستخفاف وقلت
هناء: مو وقت غشمرتك .. صج انا ماني رايحة ..
قام طلال وراح للباب يبي يطلع وقال ..
طلال: خلاص عيل .. ماكو سوق ..
وطلع ..ببساطة قال جذي .. قلت بصوت عالي ..
هناء: مو مشكلة بروح يوم ثاني ..
قال وهو بالصالة يرد علي ..
طلال : ماكو يوم ثاني .. اليوم آخر يوم لج بالسوق ..لأني الأسبوع الياي عندي امتحانات ما اقدر اطلع ..
أووووووووه.. وسامي هذا لاحقني وين ما رحت ؟؟ ..
العصر كان مرتز تحت ينطرني .. لبست عباتي وشيلتي ..ونزلت ..كان يسولف مع طلال وامي ..ويضحك مع هاني .. لما شافني ..التفت لي ووقف ضحك ..وابتسم لي ابتسامة الصراحة عذاب .. نزلت راسي بارتباك ..ومشينا ..بس طلال اشر لراسه ..يقولي " عقلي "..
لفيت عنه معصبة ..شنو بذبحه انا ؟؟
طلعنا من الباب .. وما صدق الأخ ولف لي وقال وهو يمشي ..
سامي : وين الخياط ؟؟
تذكرت اني ما ادله ..وقفت ..وييييه ...يا فشلتي ..
وقف وطالعني وقال ..
؟ whatسامي:
قلت باحراج ..
هناء: ما ادل الخياط ..
طالعني شوي ببلاهة بعدين قال ..
سامي : خلاص دخلي نادي طلال يعلمني ..
وفعلا دل سامي الطريج ..الصراحة .. انحرجت طلعت وحدة هبلة ..امشي وما اعرف وين اروح .. ركبنا السيارة ..ومشينا ..
بس اشلون يدل المناطق وهو ما يزور الكويت إلا نادرا مثل ما عرفت من خلود ..
سواقته هادية ..كل شي بهالريال هادي .. ملامحه هادية ابتسامته هادية ..الصراحة بسميه هادي ..
قطع تفكيري بصوته الهادي ..وقال ..
سامي: هناء.
بعض المرات تسرحون وتفكرون بولما تنتبهون تنطوقون باللي كنتوا تفكرون فيها صح؟؟ وهذا اللي صارلي ..شوفوا..
لفيت له وقلت ..
هناء: نعم هادي ..
انتبهت شنو قلت .. وعضيت على شفايفي بقهر ..يا ويلي ..
طالعني باستغراب وقال وهو يرد يطالع الطريج ..
سامي:?who is Hadi
حطيت ايدي على حلجي ابلع ريجي .. رحت فيها ..شنو اقول الحين ..قلت بتلعثم ..
هناء: أأ..امم.. هذا ولد جيراننا القديم اسمه هادي .
ولف وشبح ابتسامة على ويهه ..
سامي : لهدرجة يشبهني ؟؟
كان يتكلم بطريقة غريبة .. حسيته ما صدقني ..واشدعوة انا قلت الصج ؟؟ يارب سامحني .. استغفر الله .. يارب عدي اليوم على خير يالله
بعدها ما قال شنو يبي ..حسيته ماادري متضايق ..وصلنا المجمع اللي فيه السوق ..ونزلنا ..
دخلنا المجمع والي كان متروس ناس..عوايل وشباب ..وبنات .. حسيت الكويت كلها هني من الزحمة ..
قال سامي بضيق ..
it’s too crowed سامي :
طالعته لقيته يطالع المجمع بملل ..حسيته زعل من اللي قلته بالسيارة .. شنو رح يقول عني .. وحدة صايعة ؟؟
بعد ما نخلص رح اقوله اللي حدني اسوي جذي .. وافك عمري ..
دورنا على المحل والحمدلله لقيناه ..قست ثوبي والحمدلله طلع حلو علي ..وعند الكاشير ..طلعت بوكي بس سمعت سامي يحاجي الكاشير ..
؟؟ how much is it :سامي
طالعته مندهشة ..امس معطيني طلال فلوس المهر .. والحين يبي يدفع ؟؟؟ قلت وانا امسك ذراعه ..
هناء: ماله داعي سامي ..الفلوس عندي ..وانا بدفع ..
كان يطالعني بعيونه الفاتحة ..ولما خلصت كلام ابتسم وقال..
سامي : اول مرة تنطقين اسمي ..
بهت..بطلت عيوني على وسع ..الدم تجمع بويهي ..وحسيت شراييني بتنفجر ..
ضحك سامي بخفة ..ودفع الفلوس ..ولما طلعنا .قال
سامي : مابيج تدفعين من الفلوس اللي عطيتج اياها ولا فلس ..
طالعته وانا لسة منحرجة من الموقف ..
هناء: ليش ؟؟
سامي :جذي ..لا تصرفين منهم شي ..إذا تبين أي شي ..قولي لي انا ..اوكي ؟؟
هزيت راسي بايجاب ..ومشنينا واحنا ساكتين .. نزلنا بالسلم المتحرك .. وقال ..
سامي : بعزمج على مطعم حلو ..بس ماادري إذا في مطاعم هني ؟؟
ولف حوالينه يدور بعيونه .. قلت بهدوء
هناء: تغديت ..ماله داعي الأكل ..
لف لي وخصلة من شعره على عينه .. بعدها وقال ..
سامي : تردين ريلج ؟؟
وظل يطالعني ينطر الجواب ..فقلت ..
هناء: لا اكيد ..
وتنهدت بضيق من داخلي ..متى تخلص هالطلعة ؟؟؟ كل شوي يزيد احراجي ..
شفته يؤشر على مطعم .. ودخلنا .. وكان مطعم فخم ..
قعدنا ويانا الجرسون .. طلبت اللي طلبه هو مارح اقوله لاني ما اعرفه عمري ما دخلت مثل هالمطاعم ..
راح الجرسون ..وكان سامي يطالع اللي رايح واللي راد وانا عيوني على الإعلانات اللي جدامي ..
قال فجأة ..
سامي : ناس فاضية والله ..
طالعته ولفيت برة .كان يطالع شباب شعورهم لفوق جنه قاطين عليهم جرافي ولا واحد حاط صبعه بالكهربا وصار جذي ..
قلت ..
هناء: ما عندهم سالفة ..
سامي : ما كان جذي قبل لما آخر مرة ييت ..
طالعته وقلت ..
هناء: اشلون يعني ؟؟
سامي : يعني مافي جذي شباب قصاتهم غريبة ولبسهم اغرب ..اول مرة اشوف جذي بالكويت ..
هناء: وانت متى آخر مرة ييت ؟؟
سامي : ماادري اعتقد من ست سنين ..
واااو..من ست سنين ما شاف الديرة ..اشلون قدر يصبر عنها ؟؟؟
هناء: حلوة امريكا ؟؟
سامي : عادية ..
كان يلعب بالشوكة اللي جدامه ..
حبيت اعرف اكثر وقلت ..
هناء : انزين ليش ييت الكويت ؟؟
طالعني ولسة يلعب بالشوكة ..
سامي : ديرتي ..بعدين انا ييت مع دلال ..هي اللي غصبتني ..
هناء: وانت ما كنت تبي تيي ؟؟
سامي : لأ .. مالي احد فيها ..
ونزل عينه وقعد يشخبط بالطاولة ..
هناء: وامك وابوك وينهم ؟؟
بهاللحظة طالعني بحدة ..الصراحة اخترعت من نظرته .. نزلت عيني للإعلان .. وقال
سامي : امي وابوي مطلقين ..
تفاجأت من الرد ..رفعت عيني لقيته يطالع الشوكة .. وكان يغرسها بالطاولة ..قلت
هناء: من متى ؟؟
سامي : من 16 سنة ..
أها .. قلت ..
هناء: وانت عايش مع منو؟؟
طالعني بانزعاج وقال ..
سامي: can we talk later hana?


شكلي ضايقته بالإسئلة .. فسكت ..ياه الطلب ..وقعدنا ناكل ..كنت بين الدقيقة واختها الطعه ..كان ياكل بهدوء ..بس مبين عليه متضايق ..
كسر سامي حاجرالصمت ..وقال
سامي : ما قلت لي انتي شنو داخلة ؟؟
قلت..
هناء: محاسبة ..
طالعني بانبهار وقال ..
سامي : حلو ..يعني بتقعدين اربع سنين ..
هناء: وانت شنو داخل ؟؟
سامي :اقتصاد بالسنة الأخيرة وبتخرج الكورس الياي ..
طالعته مندهشة ..
هناء: انت للحين بالجامعة ؟؟
طالعني باستغراب وقال ..
سامي : يعني اشقصدج للحين ؟؟
هناء: جم صارلك بالجامعة ؟؟
سامي :اربع سنين ...ليش ؟؟
هناء: داخل متأخر ؟؟
سامي :لأ ...ليش هالأسئلة ؟؟
سكت والدهشة تلعب فيني ..
هناء:عبالي تخرجت وخلصت
طالعني ببلاهة وقال ..
سامي : توني ما كملت الخمس وعشرين ..
صدمة ثانية .. خمس وعشرين ...واااو..
سامي : ليش شكلي جبير؟؟
قلت : لما شفتك اول مرة عبالي واحد وثلاثين ..
طالعني متفاجأ..وقال
سامي : لهدرجة شكلي عود ..كبرتيني ست سنين ..
ابتسمت ..فقال ..
فجأة وبدون سابق انذار مد ايده يبي يوكلني ..وقال
سامي : بطلي حلجج ..
ابتسمت بارتباك ..وبطلت حلجي وكليت ..
وبعدها قعدنا ناكل واحنا ساكتين ..
طول الوقت الشوكة والسجين مضايقيني ..انا عمري ما كليت فيهم ولا اعرف .. مليت ..هديتهم وحطيتهم على جنب ..واخذت قفشة ..وبديت آكل براحة..
سامي : ليش هديتي الوكة والسجين ؟؟
هناء: ما ارتاح فيهم ..
سمعت صوت الكرسي يتحرك فطالعته ..لقيت قايم وياي عندي ..قعد يمي ..لصق فيني ..وقال وهو ياخذ الشوكة والسجين ..وقال
سامي : انا بعلمج عليهم ..مسكي ..
طالعته منحرجة وبنفس الوقت متفاجأة ..طالعت حوالي اشوف الناس ..بس قال هو
سامي : محد طلع من بطن امه عالم ..مسكي
انحرجت زيادة ..واخذت الشوكة بعدني السجين ..وهو هني مسك ايديني وقعد يعلمني ..
بتسألون عني ؟؟
بقولكم .. ابي الأرض تنشق وتبلعني ..احترق ويهي من الفشلة والأحراج .. من قعدته يمي ومن لمسته من الموقف كله..
سألني بالأخير ..
سامي: ها؟ ..understood؟
ولا ما كنت معاك اصلا .. بس قلت وللمرة الثانية اجذب ..
هناء: ئي ..
بس شكله القعدة حلت له ..ماقام ..وقعد يطالعني اشلون آكل .. لما خلصت قال ..
سامي: Good girl
ابتسمت على تعليقه ..شايفني ياهل ..
قمنا وردينا السيارة .. ولما وصلنا البيت قال قبل لا اطلع من السيارة ..
سامي : عندج صورة ؟؟
هناء: ئي ليش ؟؟
قال وهو يطالع الشارع ..
سامي : لازم اقولج ؟؟
هناء: طبعا .. اشتبي فيها ؟؟
كنت اتكلم متنرفزة من الموقف الأخير .. طالعني باستغراب ..وقال
سامي : اشفيج معصبة ؟؟ إذا ما تبين تعطيني خلاص مو مشكلة ..
استحيت على روحي ..وقلت ..
هناء: آسفة .. بروح اييبها لك ..
سامي: .. never mind
تنهدت وطلعت .. ودخلت البيت ..ورحت داري ..دورت على الصورة ..واخيرا لقيتها .. لما رديت له مرة ثانية ..لقيته يحاجي ....يحاجي ...
عصام !!!!!
انشلت ريولي ..وما قدرت اكمل ..
تذكرت حبي اللي المكتوم ..حبي اللي دفنته غصب .. حبي اللي ضاع سدىً ..تشجعت ومشيت لعندهم ..
ابتسمت مجاملة ..وقلت
هناء: السلام عليكم ..
لف لي عصام وقال ..
عصام : وعليكم السلام ..اشلونج هناء ؟؟
نزلت راسي وخليت ريولي تلعب بحبات الرمل اللي جدامي ..
هناء: الحمدلله ..انت اشلونك ؟؟
عصام : انا بخير .. يلا استأذن انا ..
رفعت راسي بسرعة ..لا لاتروح .. مابيك تروح .. ابتسم لسامي وسلم عليه ومشى ..كانت نظراتي تلحقه ..ولما دخل داخل لفيت لسامي اللي كان يطالعني بملامح خالية من التعبير..
تذكرت الصورة ومديت ايدي وعطيته .. اخذها ولسة عيونه علي ..أشفيه هذا ؟؟
قال وهو يلبس نظارته الشمسية ..
سامي : مع السلامة ..
ما دريت عليه لأني كنت اطالع البيت .. قال بصوت شوي عالي
سامي: hellow ..I’m here
انتبهت ..ولفيت له ..وقلت باحراج اللي لازمني طول الطلعة ..
هناء: آسفة .. كنت سرحانة ..
قال بطنازة ..
سامي : realy?? thanks for the information
طالعته كنت ابي ابط عيونه ..بس ماباليد حيلة ..سلمت ..ودخلت داخل ...
وهاذي اول طلعة معاه ..
الله يستر من الباجي ..


وراي حياة رح اعيشها معاه بفرحها .. بحزنها ..ببلاويها ومصايبها ..
ياترى رح نكون انا وهو كفؤ للمرحلة الياية ؟؟؟
هذا اللي رح تحمله لنا الأيام الياية ...

 
 

 

عرض البوم صور ام الجوجو   رد مع اقتباس

قديم 22-02-11, 05:04 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
كاتب مبدع


البيانات
التسجيل: Jun 2009
العضوية: 147004
المشاركات: 5,482
الجنس أنثى
معدل التقييم: Jάωђάrά49 عضو جوهرة التقييمJάωђάrά49 عضو جوهرة التقييمJάωђάrά49 عضو جوهرة التقييمJάωђάrά49 عضو جوهرة التقييمJάωђάrά49 عضو جوهرة التقييمJάωђάrά49 عضو جوهرة التقييمJάωђάrά49 عضو جوهرة التقييمJάωђάrά49 عضو جوهرة التقييمJάωђάrά49 عضو جوهرة التقييمJάωђάrά49 عضو جوهرة التقييمJάωђάrά49 عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 2060

االدولة
البلدMorocco
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
Jάωђάrά49 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ام الجوجو المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

موفقة باذن الله يا حبيبتي ان شاء الله نقراها وتعجبنا

 
 

 

عرض البوم صور Jάωђάrά49   رد مع اقتباس
قديم 22-02-11, 05:26 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الادارة
مشرفة روائع من عبق الرومانسية
كاتبة مبدعة
سيدة العطاء


البيانات
التسجيل: Aug 2009
العضوية: 148401
المشاركات: 24,932
الجنس أنثى
معدل التقييم: حسن الخلق تم تعطيل التقييم
نقاط التقييم: 137569

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
حسن الخلق غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ام الجوجو المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 
دعوه لزيارة موضوعي

مرحبااااااااااا .. اشكرك على الدعوة الكريمة

ان شاء الله اتابع معك القصة للنهاية

تسلمى على مجهودك

 
 

 

عرض البوم صور حسن الخلق   رد مع اقتباس
قديم 22-02-11, 05:27 PM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
السلطانة
ملكة الإحساس


البيانات
التسجيل: Oct 2008
العضوية: 100284
المشاركات: 6,125
الجنس أنثى
معدل التقييم: وردة دجلة عضو ماسيوردة دجلة عضو ماسيوردة دجلة عضو ماسيوردة دجلة عضو ماسيوردة دجلة عضو ماسيوردة دجلة عضو ماسيوردة دجلة عضو ماسيوردة دجلة عضو ماسيوردة دجلة عضو ماسيوردة دجلة عضو ماسيوردة دجلة عضو ماسي
نقاط التقييم: 4220

االدولة
البلدIraq
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
وردة دجلة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ام الجوجو المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

ان شاء الله نقرأها ونعطيك رأينا فيها عزيزتي

شكرااااااااا على المجهود الطيب وبالتوفيق

 
 

 

عرض البوم صور وردة دجلة   رد مع اقتباس
قديم 22-02-11, 06:54 PM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
حَاتمِيّة العَطآءْ

البيانات
التسجيل: Nov 2009
العضوية: 151969
المشاركات: 40,340
الجنس أنثى
معدل التقييم: بوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسي
نقاط التقييم: 6598

االدولة
البلدUnited Arab Emirates
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بوح قلم غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ام الجوجو المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

تسليمن حبيبتي

ان شاء الله تحصلين الاقبال اللي ف خاطرج

 
 

 

عرض البوم صور بوح قلم   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة ليل العشاق, ليل, التحيه, العشاق, العزيز, القسم العام للقصص و الروايات, إلى زوجي, إلى زوجي العزيز مع التحية كاملة, قصه مكتملة
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 09:43 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية