لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-04-11, 01:43 PM   المشاركة رقم: 21
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
حَاتمِيّة العَطآءْ

البيانات
التسجيل: Nov 2009
العضوية: 151969
المشاركات: 40,340
الجنس أنثى
معدل التقييم: بوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسي
نقاط التقييم: 6598

االدولة
البلدUnited Arab Emirates
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بوح قلم غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ضاقت ولا ادري المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 


الجزء الخامس عشر
زياد مع صاحبه حامد ...وقت الخنقه <الهوشه ...المعركه..اللي تبون ويمشي معكم
حامد\شف ولد عمك يتخانق مع وليد
زياد بعدم اهتمام\عمرينه مالي دخل فيه

حامد\مو مهتم
\بصراحه لا ,ليه اورط نفسي معاه بمشكله انا مالي دخل فيها ..وبعدين انا مابي اتورط مع وليد
\واذا صار له شي
\يتحمل هو اللي جابه لنفسه يدري ان وليد راعي مشاكل ليه يتحرش فيه <<يتحرش بمعنى يدخل يستهبل يأذيه عند مو اللي .....المهم نرجع كاثره الهذره عندي اليوم ..لآحول خل ارجع اكتب احسن ودكم تسطروني ادري>>>
\صراحه ي اخي حالكم عجيب
\عادي يلا بس خل نمشي عندنا اختبار بكرى
\صدق انك دافور يا حمدالله والشكر بس
\احسن عطني عين الا عطني عين
\لا اله الا الله انا قايل شي
\ههههههههههه
&&&&&&&&&&&&
عصراً
الوقت المنتظر
منزل عبدالله بن حمد الأميري
وصل حمد وجلس يننتظرها بالصاله
بندر جالس قباله ويطالعها بنظرات تحرق
حمد\ليه تطالعني كذا
\انت عارف ليه
\هه عارف ولا يهمني
بندر يحاول يضبط اعصابه\اسمع يا حمد اختي لاعاد تقهر بيتك
\حاضر اوامر ثانيه
طالعه بندر بنظره سكتته
\ما ودك تناديها نمشي
\ثواني بس.....وراح يناديها
&&&&&&&&&&&&&&&
بالأعلى غرفة ياسمين
بسمه\ليه يا اختي ترجعين له
وريف \حنا ماصدقنا نفتك من وجهه
ياسمين وهي شوي وتصيح\مجبوره صدقوني
وريف\وش اللي جابرك؟؟؟؟ظ
بسمه\صحيح وش جابرك؟؟؟؟؟؟
ياسمين بتردد\اقولكم وما تعلمون
وريف وبسمه\اكيد
ياسمين\هددني انه يذبح بندر
البنات شهقو بخوف على اخوهم
وريف وشو على كيفه هو
بسمه\الكلب الحقير ال.........
ياسمين\خلاص بنات خلونا ننسى ..انا طالعه ..سلام
الثنتين\سلام
............طلعت وكان بندر عند الباب
بندر\ها خلصتي
ياسمين \اي
\يلا....شال الشنطه ونزلها ..نزلت ووقفت عند باب الصاله..وبدون ماتطالعه \انا جاهزه
حمد قام لها وطالعها حاطه غطاها على وجهها \شكلك زعلانه..قرب منها وحط يده على وجهها بيرفعه ....بس ياسمين بسرعه بعدت يده \لاتلمسني ..وبعدين انت وش همك انسان ما يهمك غير نفسك
\حلو يعني انتي الحين فاهمتني
\اكيد لأن اشكالك ماعندهم الا طريقه وحده للتفكير ..وطريقه حقيره بعد
حمد عصب وقرب منها لحد ما وصل عند اذنها وهو صاك على اسنانه \اسمعي الحين ما راح اسوي لك شي لكن حسابك بعدين عسير ..صدقيني وراح بيطلع انا برى انتضرك..وطلع
هي تجمدت تدري انه متهور ويقدر يسوي لها أي شي ..حطت يدها على بطنها بخوف ..حرام عليك ..ياحمد ليه ..تسوي فيني كذا ليه ..وطلعت واتجهو لشقتهم
&&&&&&&&&&&&&&&
يوماً جديد
لحظات الأشراق في حياتنا قليله نتمناها ان تدوم للأبد لكن هيهات تمشي الرياح بعكس ما تشتهي السفن ..لحظات الحب والعطف ..الحنان الكل يتمناها ..ويريدها ..لكنهم يبخلون بأعطائها
&&&&&&&&&&&
منزل سالم بن فهد
سامي\رفيف ....رفيــــــــف
رفيف\نعم
\تعالي ابيك
قربت منه\نعم
\ودي اطلع معك وش رايك
هي شوي وتطير من الفرحه اول مره تطلع من البيت معه \صدق
\اي وين ودك تروحين
\اي مكان عادي
\طيب وش رايك نروح السوق
\موافقه
\يلا اجل روحي لبسي
\طيران....راحت لبست عباتها بسرعه وهي فرحانه ..طلعت له ..يلا انا جاهزه
طلعو يتمشون شافو لهم تاكسي ركبوه وراحو رفيف مستانسه من زمان ماطلعت من خلصت الأبتدائي وهي بالبيت ..........وصلو السوق سامي شرى لها عبايه جديده لأجل ماتفشله ..وتفكيره بعيد ..بعيــــد
تركها بالمحل وراح يجيب لهم شي يشربونه وهي تطالع بالمحل مثل المسبهه <<المفهيه <<المضيعه <<المهم
ثواني بالمحل ودخلت وريف والشله مع العنود وبناتهاوانتشرو بالمحل
بالجهه اليمنى من المحل شلة وريف واليسرى ديما وسمر وبسمه وندى والعنود كان تتدور بالمحل رفيف كانت بالنص وكاشفه وجهها اخذت بلوزه وتطالعها
قربت منها العنود\وريف ليه كاشفه وجهك
رفيف ارتعبت لأن العنود ماسكتها من يدها وخافت ومانطقت بحرف
العنود\وريف اكلمك ردي
رفيف برجفه\منو وريف
\وريف تستهبلين انتي
شبة وريف جات للعنود ..وريف\عمتي تعالي ابيك
العنود لفت على وريف وهي واقفه مع البنات دق قلبها بقوه وهي تطالع وريف وهالبنت اللي هي ماسكتها \أأنتي وش اسمك
رفيف وهي خلاص بتبكي\أأنتي منو وش تبين
العنود تركتها\لالاانتي وش اسمكقبل
رفيف انهارت وقامت تصيح\انا ماسويت شي سامي هو السبب سامي جابني هنا وراح ..راح وخلاني ..ورجعت تصيح
العنود \لا تبكين انا بس ابي اعرف اسمك
وريف مستغربه من هالبنت لأن وجهها مو باين عدل \عمه منو هاذي
سامي شافهم مجمعين على رفيف جابسرعه\رفـــــيف
رفيف التفت عليه وقامت له بسرعه على طول وقفت وراه
سامي بحقد\هي انتي وش سويتي بأختي
العنود\اسمك رفيف
سامي \انتي هي انا اكلمك ردي
العنود\وانا ماكلمك وش بتسوي
سامي عصب\اكسر لك راسك وراس اللي جابوك فوقك
صوت فجر الموقف\ماعاش من يلمس شعره من راسك ياعمه ويتعدى عليك لو بكلمه اذبحه
لفو البنات والعنود عليه
سامي لف عليه \هه تتعدى على اختي ولاتبيني ارد عيها
سلطان\بس هي ماذبحتها
سامي\بس بكتها وخوفتها
سلطان\ما ماتت
سامي بيرد بس العنود قاطعته\انا غلطانه واعتذر خلصنا ..يلا يابنات خل نمشي
طلعو من المحل كلهم
سلطان\خير ياعمه
العنود\ابد بس شفت اخته وشبهت عليها
سلطان\وبمنو شبهتي عليها
العنود وقلبها لازال يدق معقوله هي\ها خلاص فكونا ممنهالسالفه الا انت وش جابك
\كنت جاي لصاحبي هو يشتغل بالمحل وسمعت اصواتكم طالعه وجيت اشوف وش صار ..طلعتي انتي والبنات
البنات مستغربين من اللي صار وساكتين
&&&&&&&&&&&&
اليوم التالي
منزل العنود بنت حمد
محمد\ها !!موتقولين مانتي موافقه
\بنتي وافقت وش تبيني اسوي
\متأكده
\اي
\طيب بنتك ليه تبيه
\ماادري عنتها ما سألتها
\ناديها انا اسألها
\حاضر .دقائق بس
راحت نادتها ورجعت
ثواني وجات ديما حبت راسه وجلست جنب امها
ديما \نعم يا عمي
\ليه تبين تزوجين سالم بعد مارفضته اختك
\احسه انسب واحد لي وبعدين ان وسمر واحد
\انتي حره بس عقبها موت جين تشتكين
ابتسمت بخوف\ليه تفاولون علي بالشر ان شاء الله انه بيسعدني
\ان شاء الله
&&&&&&&&&&&&&
منزل جابر
بال جلس الخارجي
سالم\يعني وافقت
جابر\اجل ان وش اقول من الصبح
\طيب والشرط
\لالالا انت تشتري بيت وتسكنها فيه انا مو لأني وافقت انك تزوجها بهالطريقه يعني انك تسكنها بهالخرابه
\طيب نشتري بيت لأجل عين تكرم الف عين
\خلاص اجل بكره تجي تخطبها واشرط عليهم ملكه ودخله على طول مانبي لاعرس ولاطقطقه
\حاضرين للطيبين ..اوامر ثانيه
&&&&&&&&&&&&&&&&
بالداخل
سعود مستعد للسفر ودع امه وخواته وبالويل خلص منهم امه هالمره متعلقه فيه بالحيل دق لريم وودعها
راح للمطار مع صاحبه اللي لزم عليه ركب الطياره..وراح بطريقه اللي مايعرفه غير رب العالمين
&&&&&&&&&&&
من صفحات الذاكره (((من ذكريات الماضي
بعد سنوات
بالتحديد قبل ثلاث سنوات
قبل وفاة عبدالرحمن زوج العنود بدقائق
انهكه المرض بسبب الشرب واجهزته الأساسيه معطله وظائفها ماتشتغل ابد
على فراش الموت عنده العنود وحمد (كل التصرفات والأفعال السيئه خذها حمد من ابوه وعمه جابر )
عبدالرحمن بتعب\حمد اطلع برى
\ليه؟؟
\اطلع ابي اكلم امك
\طيب ..ما ادري وش تبي بهالعجوز
العنود\حمد اسكت واطلع
حمد\طالع
عبدالرحمن\العنود قربي
العنود جلست عنده \وش بغيت يا ابو حمد
\انا ابي اقولك شي معذبني من زمان ولا ابي اموت وانا كاتمه بصدري
العنود قلبها انقبض وخافت\قول اسمعك
\اوعديني ماتقولين لحد الا لما اموت
\اوعدك
\اانا انا اللي قتلت اخوك عبدالله هو ما مات من حاله انا قتلته
صدمه عصيه على التصديق\وش قاعد تقول انت وش تخربط
\ذبحته يالعنود ذبحنه يالبر ان اتصلت عليه وخليته يجي خدعته لحد ما جا ذبحته ومافيه على لسانه الا اختي ولدي زوجتي والله اني ندمان سامحيني لأني حرمتك منه سامحيني
\وش تقول ..,قفت...ليه تسوي كذا ليه ..عمني وش اذاك فيه طول عمره عايش بحاله ما يأذي احد ليه
\قهرني لما ضربني قهرني لما هاني قدام حمد والبنات
\لعنه تلعن حمد وابوه وامه فوقه كيف تذبح اخوي كل هذا لأجل خيالك المريض لأجل حمد ..عبدالله ضربك لأنك هنتني وذليتني ليه ليه بس؟؟؟
\تكفين يالعنود سامحيني ..ثولني وجئته سكرة الموت ليسلم روحه الشقيه الى باريها
&&&&&&&&&
عوده الى الأحداث
الليله
الثانيه صباحاً
منزل حمد بن عبدالرحمن
دخل سكران للأخر كانت ياسمين بالمطبخ طلعت لقته بوجهها يترنح بالمشي طالعها ..هي ارتبكت ما تدري وش تسوي..اما هو جا وجلس هي شافته جلس ارتاحت غمض عيونه ..اعتقدت انه نام ..كالعاده ينامبالصاله راحت تجيب له غطا حتى لو كانت تكرهه طبعها المهتم يمنعها ..غطته وجات بتروح مسكها حمد من يدها هي ارتعبت ما تدري وش تسوي
حمد\تتتعاللي هني اببييك
جلست جنبه بدون ولا كلمه
\اننتي تدررررررين ليه اااناا اكرههههك
هزت راسها بلا
\لأن ابوي تعذب طول عمره والسبب ابوك الخايس
استغربت منه\وش دخل ابوي بأيوك اللي اعرفه ان ابوك واحد سكير مثلك وابوي مايتشرف يكلمه
\بـــــــس سكتي ابوي ما مات الا بسبب تأنيب الضمير
بأستنكار\تأنيب الضمير ..هو اصلاً كان عنده ضمير
حمد مسكها من شعرها\اسمعي يا الخبله ابوي مات لأنه موت ابوك قبل 15 سنه هو قال لي قبل مايموت بكم سنه وانا الوحيد اللي يدري...ترك شعرها ورجع جلس
هي انصدمت شوي ويغمى عليها م ناللي تسمعه وحمد مبين انه مايمزح\يعني ايوك النذل حرمني من ابوي ..ليه ..ليه ؟؟؟؟؟
\لأن ابوك اهانه ذله قدامنا وابوي ماسوى شي غير انه انتقم واخذ حقه
ياسمين قامت ومسكته من ياقة ثوبه \انت صاحي تدري وش قاعد تقول ..وش تخربط ياالمجنون ..ليه يسوي كذا ليه
لكن حمد ما رد نام وتركها بصدمتها ..وتركها تغوص في بكاء مر ...مــــــــــر
&&&&&&&&&&&
مساء الخميس يوم الملكه
لحظات وتصبح زوجة سالم
لحظات وتغادر بيت اهلها <<وش اللي كنت افكر فيه صدق اني مجنونه غبيه غبيه ليه سويت كذا ياربي ياربي ساعدني >>وصل سالم مع بنته وولده دخلت رفيف داخل اول مره تلبس وتكشخ بس مو بالحيل عادي يعني



دخلت وجلست هي ماتعرف احد وظلت جالسه ماتكلم احد
العنود شافتها نغزها قلبها وراحت لها ..رفيف شافتها وماعرفتها
العنود \كيفك يابنتي
رفيف ماتعرفها\بخير الحمد الله انتي كيفك
\انا الحمدالله ..انتي بنت سالم
\اي ..انتي منو
\انا ام ديما ..العنود
\اهاا ماشاء الله بيتكم مره حلو
\تسلمين من ذوقك الا ماقلتي لي وش اسمك
\اسمي رفيف
لحظات ودخلت وريف وبسمه
بسمه سلمت على الكل وعلى العنود اللي كانت تطالع بالبنتين وريف ورفيف معقوله هم بعد كل هالسنين
قطع افكارها صوت بسمه \عمه وش فيك
العنود لفت عليها \ها ولا شي ..الا انتي وش ذا الحلا كله
بسمه\تسلمين يا عمه ..سلمت بعدها على رفيف وطالعتها بأستغراب واضح
رفيف تكره هالنظرات وخرت عيونها بسرعه وبسمه راحت وجلست
بعدها سلمت وريف على رفيف والصدمه كانت شعورها لابسين نفس الفستان بس اللون يختلف
هنا الكل لاحظ الشبه بينهم
العنود تأكدت تقريباً مافي مجال للشك
اما رفيف و وريف كأنهم يطالعون بالمرايه الفرق الوحيد ان رفيف انحف بكثير
وحده من الضيوف\توأم هذولا والا ايش
وحده ثانيه\يا انهم خوات او قرايب
وبدى الكلام بين الناس وريف بعدت عنها بسرعه
ورفيف قلبها يدق بقوه اول مره الكل يطالعها هي بدون شي خوافه
دق جوال العنود وردت كان حمد يبغى ديما توقع
آمال\واو وريف هالبنت تشبه لك مره
غزل\ماعرفتومن هي
بنين\سمعت انها بنت العريس
وريف ماكانت معهم ابد تفكيرها كله بهالبنت مو معقول الشبه اللي بينهم
آمال\وريف نكلمك
وريف\معكم معكم
غزل\جد وريف ماتعرفينها
\وريف\ولاعمري شفتها
بنين\تشبه لك بالحيل كأنكم توأم
&&&&&&&&&&&&&&&&
سلام

 
 

 

عرض البوم صور بوح قلم   رد مع اقتباس
قديم 11-04-11, 01:44 PM   المشاركة رقم: 22
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
حَاتمِيّة العَطآءْ

البيانات
التسجيل: Nov 2009
العضوية: 151969
المشاركات: 40,340
الجنس أنثى
معدل التقييم: بوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسي
نقاط التقييم: 6598

االدولة
البلدUnited Arab Emirates
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بوح قلم غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ضاقت ولا ادري المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الجزء الســــــــــــــــــــــــــــــــــادس عشر
بسمه مع غزلان وندى
ندى\وش رايكم
بسمه\صراحه الشبه قوي
غزلان\يمكن ...لآلالا
ندى\يمكن ايش؟؟
غزلان\هههه كنت بقول توأم بس استبعدتالفكره
ندى\تخيلو عاد
بسمه\هي انتو تراها اختي
الكل\هههههههههههههه
&&&&&&&&&&&&&
عند ديما بالجانب الثاني
سمر\ها ديما اخبارك
ديما\خايفه
ريم جات وجلست بدون ولا كلمه
رنيم\وش فيك
ريم\ولاشي
رنيم قامت\تعالي معاي
قامت معها ريم وراحو للحديقه
رنيم\يلا قولي وش فيك
ريم\احم...سعود آآآ
رنيم ابتسمت\السالفه فيها سعود
ريم بحيا \رنيم خلاص عاد خليني اكمل
\يلا كملي اشوف
\سعود ما دق عليكم
\لا هو قال اذا فضى بيدق ..وبعدين حنا ما تعودنا منه اذا سافر يدق علينا
\بس هو وعدني اول ما يوصل يدق والى الحين ما دق
\يمكن نسى
\لا مستحيل ينسى هو وعدني وسعود ما يخلف بوعوده وبعدين ان قلبي ناغزني
\اقول بلا كثرة حكي ليه تفاولين عليه بالشر تلاقينه حايس بالأسواق يدور لك على هديه
\تظنين كذا
\اكيد ..يلا قومي نرجع داخل
\يلا ...
&&&&&&&&
بالداخل
ديما \اقول سمور
\نعم
\مو هذي اللي عند الدرج وريف
\لا هذي رفيف
\من رفيف
\بنت زوجك المحترم
\لا لاتقولينها عنده بنت
\اي بس الشبه بينها وبين وريف كبير
\صحيح اللي يفرق لون الفستان
\تتوقعين انهم
\لا انتي وتفكيرك اللي ما ادري كيف صاير
العنود\ديما حبيبتي
\نعم يمه
\حمد يقول ان سالم يبي يشوفك
\وشو؟؟؟؟؟يمه بعد شوي بنروح بيته يشوفني هناك ماله داعي
\اسمعي الكلام وقومي
\يمه خايفه
\ولا يهمك قومي وانا بقول لبنته تدخل معك
\طيب ...راحت امال تنادي رفيف
سمر \تأكدي منه اذا هاذي بنته او لا
ديما \اوفـــــــ انا فاضيه
جات رفيف وطالعتها\ماشاء الله انتي مره حلوه
ديما\تسلمين
ودخلت رفيف بالبدايه
رفيف\مبروك يبه
سالم من غير نفس\الله يبارك فيك ..وخري
وخرت رفيف وهي مقهوره وراحت لديما وسحبتها معاها
ديما تحس ان روحها بتطلع
سالم طالعها حلوه حلوه حيل ...لف لرفيف\ انقلعي بره
رفيف بصوت واطي\حاضر ..وطلعت
ديما منصدمه من اسلوبه وتعامله مع بنته بس هو صديق عمي جابر اكيد نفس الطريقه ..جلست وعيونها بالأرض
سالم \مبروك
ديما\الله يبارك فيك وانت مبروك
\تصدقين ما توقعتك حلوه كذا
ديما عجوز النار يعرف يتكلم \تسلم
\انتي طبعاً تعرفين بنتي
\اي ماشاء الله عليها حلوه
من تحت حلوه\اي وعندي ولد ثاني وهو الكبير سامي
\ماشاء الله ربي يحفظهم لك
\آمين واكيد ما عندك مانع تسكنين معهم
\لا بالعكس راح يونسوني
\يعني ماعندك أي اشكال
\لا
\طيب كذا اتفقنا وقام بعد العشى نمشي
هو وقفت \اي وراحت داخل بسرعه
سالم\والله وسويت فيني خير يا جابر البنت حلوه وتاخذ العقل
ديما\الله ياخذك يا خالي يفشل مثلك كل مني انا اللي جبته لنفسي مسويه فيها تضحيه وما ادري ايش
&&&&&&&7
بالدور الثاني
كانت ياسمين جالسه تعبت من الوقفه مع عمتها.......طول الوقت كانت تفكر بكلام حمد >>>معقوله يكون صحيح .. بس ليه ما أحد قال لي أن ابوي مقتول يا ربي <<<
دق الجوال و كان حمد
ياسمين \ نعم
حمد \انزلي بنمشي
\طيب
\ و ليه تقولينها من غير نفس ؟؟
هي كانت تعبانه و ما لها خلقه \ حمد و اللي يسلمك ما لي خلق مشاكل .. دقايق و انا نازله .. و سكرت منه .... نزلت تحت و سلمت على الكل وصلت عند عمتها \عمه ليت ابوي معنا
العنود وجعها قلبها \يــــــا لــــــــيت
ياسمين لاحظت عليها \مع السلامه
\ الله يسلمك
&&&&&&&&&&&&&&&&
بـــا السيارة
ياسمين \ حمد ممكن سؤال
حمد \ ضروري
\اي
\اخلصي
\الكلام اللي قلته البارح صحيح
باستغراب \ أي كلام ؟؟
\ أن ابوك ذبح ابوي
حمد وقف السيارة بسرعه \ أيـــــــــش
ياسمين خافت \ انت اللي قلت
حمد ارتبك لأول مره و خاف \ كذب كل اللي سمعتيه كذب .. كنت بس اخربط بالكلام (( مع انه ما يذكر شي
ياسمين \بس انت قلت ان ابوك انتقم من ابوي و قتله
حمد حرك السياره بعصبيه \ ســـــــكري الموضوع
\بــــس
\قلت ســــــكري الموضوع
سكتت و هي شبه متأكده
&&&&&&&&&&&&&&&&&&
بسياره ســـــــــالم
رفيف كانت قدام هي و سامي و ورى ابوها و ديما الجو كان هادي
سامي \ مبروك يا خاله
ديما الله يعين الحين صرت خاله \ الله يبارك فيك
رفيف \يبه اليوم شفت وحده بالملكه تشبهني بالحــــــيـــــــــل
سالم ارتعب \ وشــــــو
\ أي وكانت مثلي تمام حتى شعرها
سامي \ اكيد انك مخرفه
رفيف \لا .. حتى الناس قالوا اننا توأم
سالم توتروبعصبيه \انسي كل اللي سمعتيه
رفيف سكتت من سالم المعصب .... و ديما استغربت عصبيته ... وصلوا بيته الجديد و نزلوا لغرفهم
&&&&&&&&&&&&&&&&&&&
صباحاً جديد يشرق في حياة ابطالنا
منزل عبدالله بن حمد
على الفطور
بسمه \بندوري
بندر رفع راسه\بسمه تدرين اني ما احب هالأسم
بسمه\ادري ..المهم اسمع البارحه بالملكه شفنا شي عجيب
\بندر يبي الزبده\اللي هو
وريف\بليز بسمه ماتقولين ترى عليم تفكير ما ادري كيف صاير
بسمه\بكيفي اذا بقول لو لا
وريف\لا مو بكيفك
بندر ينهي النقاش بينهم\قولو وخلصوني
بسمه\ البارحه الله يسلمك يا اخوي شفنا وحده نسخ لصق من وريف تقول توأم ماشاء الله
وريف\حتى انا لما شفته كأني اطالع بمرايه
بندر سرح يتذكر
بسمه\هييي بندر وش فيك وين وصلت
بندر\يمكن تكون توأمها
بسمه و وريف\حتى انت
بندر\ليه لا اللي ما تعرفونه ا ن امي ولدت توأم بنات بس وحده توفت
وريف بصدمه\ايش انا عندي توأم
بسمه\كان عندك توأم
وريف\طيب ليه ما احد قال
بندر \لأنها توفت لما كنا صغار وعمي جابر هو اللي وصل الخبر
وريف تتعدل بالجلسه\عمك جابر كذاب
بندر \وريـــــــــــــــف
بسمه\ كلامها صحيح والا كيف تفسر الشبه
بندر \ما ادري الله خلق من الشبه اربعين عادي
&&&&&&&&&&&&&
منزل جابر بن حمد
غرفة جابر
مزنه\مادق اقولك مادق ..صار له يومين وللحين مادق
جابر\وش فيها عادب يمكن عنده شغل
\طيب ليه ما يرد على جواله دايم مقفله
\اووف مزنه وبعدين معاك قلت لك يمكن مشغول ومافضى
\انت ما تحس ما عندك قلب هــــــــذا ولدك ..ولدك ..هه اذا قلبك ما حن على عيال اخوانك بيحن على ولدك ؟....ظالم يا جابر طول عمرك ظالم
جابر لم يملك الا ان يسكتها بف
مزنه بقهر\هذا اللي انت تقدر عليه تحسب بنسى هذا ولدي ..ولدي ..تدري وش شفنا بالملكه وحده مثل وريف نسخه منه..وتدري من هي بنته بنت سالم ..أي سالم صاحبك تقدر تفسر لي هالشي
جابر ما قدري يرد وطلع من البيت
&&&&&&&&&
نهاية ظالم
نفس الليله الواحده صباحاً
خالد على الطريق الزراعي مع مساعد راجعين من استراحتهم
خالد بتفكير\والله شكله ما راح يرجع
مساعد\تفتك منه ومن شره
\صحيح المهم الحين البضاعه متى توصل
مساعد\يمكن بعد يومين او ثلاثه
بعد صمت ........خالد\مســـــــــــــــــــــــــــاعد انتـــــــــــــــــــــــبه
لكن القدر ابى ......اصوات صرخات استغاثات لم تنتهي الا تحت عجلات الشاحنه
ليسلمو ارواحهم الشقيه الى باريها ولربما يغفر لهم
&&&&&&&&&&&&
صباحاً جديد
حياتي الجديده
جلست مبكر على اصولت ازعجتها نزلت لقت رفيف بالمطبخ تجهز الفطور
ديما\صباح الخير
رفيف\صباح النور مبروك
ديما حمر وجهها \الله يبارك فيك ..احم وش تسوين
\الفطور ..احين بيجلس ابوي واخوي
\ما شاء الله انتي اللي دايم تسوينه
\اي تعودت من خلصت المدرسه
بأستغراب\يعني انتي ما تدرسين
رفيف وهي تكمل شغلها\لا
\الى أي صف وصلتي
بثقه\لحد ما الكل يوصل سادس ابوي قال ان هذا اخر شي
معقوله سالم حارمها من الدراسه
سالم بالصاله\رفيف هاتي الفطور
رفيف حطته وبسرعه خذته له وديما لحقتها وهي ساكته
سامي\كيفك خالتي
ديما بتسمت\لا تقول خالتي ديما وبس
سامي\حاضر يا ديما
رفيف خلصت وراحت المطبخ
ديما\رفيف تعالي افطري
سالم \خليها تفطر بالمطبخ
ديما استغربت واكتفت بالسكوت
&&&&&&&&&&&

 
 

 

عرض البوم صور بوح قلم   رد مع اقتباس
قديم 11-04-11, 01:45 PM   المشاركة رقم: 23
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
حَاتمِيّة العَطآءْ

البيانات
التسجيل: Nov 2009
العضوية: 151969
المشاركات: 40,340
الجنس أنثى
معدل التقييم: بوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسي
نقاط التقييم: 6598

االدولة
البلدUnited Arab Emirates
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بوح قلم غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ضاقت ولا ادري المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الجـــــــــزء الســــــــــــــــــــ عشر ـــــــــابع
بعــــــــــــد شهور من الأحداث
سعود لم يرجع بعد
الكل علم بوفاة خالد ومساعد
العنود اصرت على معرفة الحقيقه من جابر لكن منعها ماحدث لخالد
لازال الشخص اللذي يرسل لبندر يزعجه
ريم اصابهاالمرض وهي تنتظر عودة سعود
ياسمين حمد طلقها قبل شهر من ولادتها لأنه مل من أصرارها على اعترافه بالحقيقه ولأنه خايف من اللي هدده <<بنعرف من بعدين>>عندها توأم أولاد بندر وعبدالله على احب أثنين بالدنيا عندها حمد ما اهتم لهم كثير وماشافهم الا كم مره من ولدتهم
مزنه ...وآآآه على مزنه قلبها ممزق بين موت خالد وفقدان سعود لو انها مات ودرت ارحم لها ام ومافيه احن من قلب الأم
سلطان وميثم وزياد مثل ماهم ماتغيرو
تركي طلع من حالة الكآبه اللي عاشها ورجع مثل قبل الا انه غير من اسلوبه في التعامل وصارت غزلان وريم كل شي بحياته
@@@@@@@@@@
اليـــــــــــــــــوم حيــــــــــــــث لنا لقاء بشخص جديد
كل العائله تستعد للذهاب اليه
بيت العنود الكل جاهز ومستعد يطلع
بيت محمد مابعد خلصو
بيت جابر اول من طلع
بيت عبدالله توهم يطلعون بعد مناقشات من يشيل التوأم ياسمين وبسمه و بندر شال الشنط و وريف زعلانه وما تكلمهم
وصل الكل للرياض بيت عمهم أحــــــــــــــــمد لأجل عرس ولده هو ماكان موافق بعد موت امه لكنه وافق اخيراً
×××××فاصل ×××××فاصل ××××
طبعاً انا ماعرفتكم عليهم من البدايه لأن مالهم علاقه بالقصه كثير بس هالبارت
العم احمد توأم حمد الجد عايش بالرياض من الطفوله لماتطلقت امه من ابوه وتوفت هناك
عنده 4 اولاد وبنت وحده
محمد الكبير هومن عمر محمد بن حمد 42
الثاني وليد 40 <أحفظوه فيه قصه معه
الثالث خالد 30
والأخير فارس وعمره 29
وحصه زوجة عبدالله بن حمد
طبعاً كلهم متزوجين وعندهم عيال بس مالي خلق اقولهم
وهم مالهم علاقه بالقصه أصلاً
×××××××××باك ××××××××نرجع×××××××
البنات مجتمعين مع بنات عمهم بالصاله
الأباء بالمجلس الخارجي
الشباب بالخيمه
والحريم بالمقلط <او المجلس الداخلي
@@@
عند الرجال
العم احمد\الى الحين مارجع سعود
جابر\لا سألنا عنه ومالقينا له اثر حتى المستشفى اللي يشتغل فيها مايدرون عنه
احمد\الله يعين ....وبنت محمد مارجعت
محمد بأسى \والله ياعمي فقدنا الأمل منها
احمد\الله يرجعهم لكم بالسلامه
جابر كان جالس قبال وليد اللي يطالعه بنظرات شر وحقد
احمد لاحظهم\ياعيال هدو الى الحين شايلين على بعض
جابر وليد ولا كأنهم يسمعون
محمد بن احمد\ترى اللي صار ماضي انسوه
وليد\اللي سواه بأختي ماينسكت عنه
جابر\واللي سوته اختك ماينسكت عنه
وليد\اختي ماتت مقهوره على بنتها
جابر\وانا ايش دخلني هذا يومها وبنتها ما ادري عنها
وليد بنبره حاده\انت كنت اخر واحد شافهم
جابر بنفس الحده\ومعناه اني انا اللي اخذتهم
وليد بعصبيه \اللي على راسه بطحه يحسس عليها
جابر بيرد بس قاطعه احمد بصوت عالي زلزل المكان\بس انت وياه احترموني على الأقل
جابر هو اللي ابتدى وقام طلع
وليد انقهر وطلع هو بعد
احمد حط يده على راسه \استغفر الله هالعيال مدري متى ينصلح حالهم
@@@@@@@@@@@@
عند البنات
ندى ماسكه اولاد ياسمين هي وآمال
ياسمين وسمر وريم ورنيم وبناتعمهم اسيل +سهى+غاده+فجر+رهف+نورا بنت خالد <<حفضوها في لنا سالفه معها
سوالف وكلام وما الى ذلك ومن بينه
اسيل بدلع وغرور\الا ياسمين من ابو العيال
ياسمين ارتبكت يعني ماتدرين\احم حمد
رهف\منو حمد
سمر\حمد اخوي
سهى \الله يديم عليكم دوم ان شاء الله
رنيم\بس هم تطلقو
غاده\اوه ...سوري مادرينا
اسيل\يعني احين انتي مطلقه
رنيم بدفاع\وش فيها المطلقه ناقصه يد والا رجل اذا زوجها مأذيها وش لها به اذا تقدر تعيش من غيره الله لايحوجها له ولأشكاله والا ايش مطلقه
سهى\بس حنا مقلنا شي عادي يعني
نورا\يابنات اذكرو الله
فجر بأستفزاز\عادي حنا ماقلنا شي ستدعي كل ذا التعصيب والا لأنهم من عيال حمد
رنيم \حمد ابوهم رضيتو والا انرضيتو ويكفي ان ابوك كان وده بجدتهم وما حصل له
فجر بقهر\ابوي يحب امي وهي تحبه وعمره مافكر بالعنود
آمال عطت عبودي لسمر ووقفت بوجهها \العنود تاج(ن)فوق راسك واذا مو عاجبك دقي راسك بالجدار
رهف وقفت\عدال لايحوشك انتي وياها ترى اللي خلق العنود خلق غيرها وابوي نساها اصلاً
رنيم وقفت\يكفي العاقل الا يخوض جداله مع جاهل لأن الكلام معه بحد ذاته جهل <<كلمتي دايم أقولها ^_^>>...عن اذنكم ...وراحت ولحقوها البنات
فجر بقهر جلست\اوريهم صدق كلاب
اسيل \وش تبين فيهم دامهم من بنات حمد
سهى\بس من يمسكني رقبتهم هم والعنود ذي
نورا\يابنات اذكروالله وحمد عمكم لاتكبرون السالفه
فجر\اسكتي ومالك دخل
نورا انقهرت وقامت ماتحب احد يغلط على احد قدامها
غاده\بس عاد زعلت الشيخه نورا
فجر\ بالطقاق بس والله مقهوره
غاده \لاتحرقين اعصابك تراهم مايستاهلون
رهف \أي والله
@@@@@@@@@@@@
عند العــــــــــــــــنـــــــــــــــــــــــود
جالسه بصمت ماتقدر تشاركهم الكلام هالبيت يذكرها بالكثير الكثير من الذكريات
لما كانو صغار لما يلعبو مع بعض كانت تحبه وهو يحبها وعبدالله يحب حصه
كانت له ومسميه له بس القدر فرقهم جابر عارض زواجها واقنع ابوها يزوجها لعبدالرحمن غصب ما احد وقف معها الا عبدالله وتزوجته بأمر ابوها...تطالع زوجته بقهر المفروض هي مكانها هي ام عياله بس ...
نوره زوجة وليد\الا يالعنود وين بنتك ديما
العنود\زوجها مارضى لها تجي معنا
نوره\ماشاءالله عليهم بناتك كل وحده تقول الزود عندي
\وانتي بعد بناتك ماعليهم زود
سكتو نوره تطالعها من فوق الى تحت ....تدري انها حلم الوليد وماتزوجها للا لأجل يسكت ابوه ومغصوب ياخذها والى الان يقولها العنود هي اللي اخذت قلبي ومااحد بياخذه غيرها
@@@@@@@@@@@@@@@
منزل ســـــــــــــــــــــــــــالم
ديما مع رفيف بالصاله
ديما\ياربي ملل لاتلفزيون ولانت وشي مـــــــــــــلــــــــــــــــــــل
رفيف\عادي
\من صدقك انتي متحمله هالعيشه
\انا مافكرت بذا الطريقه من قبل
ديما بفكره مجنونه\قومي نطلع
ارتعبت من الفكره\لا اخاف ابوي مايرضى
\على مسئليتي قومي
وين بتروح
أي مكان انا بلبس البسي والحقيني
ان شاء الله
وطلعو يتمشون بمنطقنتهم
@@@@@@@@@@@@
عوده للرياض مجدداً
البنات طلعو للسوق
الكل راح عدى العنود ...كانت حلوه ومو مبين عليها انها بالثلاثينيات...جالسه بالصالعه مع بندور وعبودي اللي كان نايم
عيون تراقبها لازالت جميلهكماهي ماتغيرت كثير
العنود قامت للمطبخ تجيب الرضعه لبندر
لكن ...تلك العيون لم تستطع صبراً فالتقتها بعد فراق طويل ..وانتظار وشوق .....حكاية عشق حكتها خلال ثوان
هو\هل تعلمين كم اشتقت اليك
هل تعلمين كم انتظرتك
هل تعلمين كيف كانت حياتي من غيرك
هي\وانا اشتقت لك
تعذبت لفراقك طويلاً
ولم استطع العيش الا بذكراك
العنود انتبهت وحطت غطاها على راسهاوبعدت شوي
اما هو غض البصر وهو يلوم نفسه ..استغفر الله وش كنت افكر فيه استغفر الله
العنود\كيفك ياولد عمي
الوليد وهو يطالع بعيد انتي ادرى يا بنت عمي
العنود شوي وتصيح مشتاقه له بس هو مايحل لها متزوج وعنده عيال\عن اذنك
راحت بتدخل وقفها صوته اللي تعشقه\العنود
آآآآآآآه ما احلى اسمي من لسانك\سم
بحب وعذوبه\أشتقت لك وما قدرت اساك ...سامحيني اللي صار غصب عني
\مايحتاج تعتذر الغلط كان مني بعد ..بعدين كل منا راح بطريقه خلاص
\بس انتي تدرين اني لازلت احبك
العنود وانا بعد احبك واموت فيك\ياولد عمي انت متزوج وعندك عيال وانا عندي عيال ووقفتنا هذي غلط لو احد شافنا بيـــــــ
قاطعها\يشوفون ويقولون اللي يبون ماهموني ..مستعد اواجه الكل لأجلك
\بس انا ماقدر ..سامحني ..ودخلت المطبخ وهي تجاهد الدمعه جلست على الطاوله وانهارت تبكي بمراره
هو سمعها وعوره قلبه يدري تحبه مايقدر يمسح على راسها ويحضنها ويدفنها بضلوعه ويحميها مايقدر يمسح دموعها بكل بســـــــــــــــاطه مــــــــــــايقــــــــــــــــــدر
@@@@@@@@@@@@@
عوده لمنزل سالم
سامي رجع البيت دور عليهم مالقاهم وين راحو غريبه دق لأبوه اللي وصل بسرعه انتظرو ساعه ساعتين ما احد جا شوي وينفجر من القهر ثواني ودخلو
سالم بصوت خلاهم يتسمرون بمكانهم\وين كنتم؟؟!
ديما برعب اكتساها صارت تعرف سالم عدل\طلعنا نتمشى شوي ورجعنا
\ماشاء اللللللههه ..وليش ممماقلتي لييي مووو شايفه احد قدامك
\دقيت عليك بس انت ما رديت
\طيب ..بس انا ما اسمح لكم تطلعون من غير شوري ..فاهمـــــــــين
رفيف منزله راسها من الخوف\ان شاء الله
ديما طالعتهم بقهر ان شاء الله ..وصعدت لغرفتها
سالم مسك رفيف من شعرها \ان ا ماقلت لاتطلعين
\آآآآآآى هي أصرت اطلع معاها
سالم عصب دزها عاى الأرض وطاح فيها ضرب لحد ماقال بس
وصعد لديما اللي توها تقلع عباتها أرتعبت لما شافته
\مره ثانيه ماتطلعين الا بشوري
\حححاضر
\وبنتي مالك علاقه فيها
\مو انا عايشه نعها كيف مالي علاقه فيها
ضربها كف على وجهها \وش قلت
ماردت عليه
ضربها ثاني وثالث \خلاص حاضر حاضر
طلع وتركها تلملم شتات نفسها
@@@@@@@@@@@
عوده للرياض
العنود مع التوأم وأفكارها ماخذتها بعيد لدرجة اناه ما انتبهت لعبودي وهو يصيح
دخلت ياسمين مع البنات وراحت تتطمن على اولادها وشافته يبكي
اخذته تحاول تسكته \عمتي ليه ماسكتيه
العنود\..........
\عمتــــــــــــي
العنودانتبهت\نعم
\عبودي يصيح ليه ماتسكتينه
\ما انتبهت له
\حرام عليك كل هذا وما انتبهتي
العنود عصبت ووقفت\قلت لك ما انتبهت وخلاص...وراحت غرفتها
ياسمين مستغربه هذي المره الأولى اللي عمتها ماتكون طبيعيه ومتنرفزه كذا
عند العنود بغرفتها جلست على السرير
<<بخاطرها<<معقوله ياوليد الى الحين تحبني ...اذا انتي ماقدرتي تنسينه تبينه ينساك ...بس هو متزوج وعنده عيال ..وش دراك انه مبسوط بحياته وسعيد اذا انتي مكنتي سعيده هو بعد بيكون ....يالله ليه ياوليد تسوي فيني كذا ليه ..>>
@@@@@@@@@@@@
أيام مضت انتهى الزفاف على خير وبعد غد يغادرون لمنازلهم
×××××××
بالمجلس الخارجي بندر مع خاله الوليد ماكان فيه احد غيرهم وكل واحد بجهه
وليد\وانت كيف ترضى انا اختك تاخذ واحد مثله
بندر\ياخال اللي صار صار وانتهى
\بندر مو لأنك كبرت معناته تتحكم بخواتك وتغصبهم على شي مايبونه
\ياخال انا ماغصبتها هي وافقت من نفسها واانا ماكنت راضي بس الظروف هي السبب
\اي ظروف؟؟؟
\ظروف وخلاص
\بندر تكلم ..حمد مسوي لها شي
بندر \.........
تأكدت شكوك الوليد وانتفض بحميه\انا اربيه ولد ×××ال×××ال×××
بندر مسكه قبل مايطلع \خلاص ياخال اهدى دفعته الثمن صدقني
\بندر ابعد عن وجهي احسن لك
\ياخال ان ضربته الحين بتكون انت الغلطان ولاراح تقدر تيرر لهم
وثاني شي هو ببيتك ودايس بساطك
وثالث شي وهو الأهم انا اختي الحين مرتاحه
وليد بعده وجلس <<كلام بندر صحيح بس مايقدر يمنع نفسه راح يدفع حمد الثمن مهما صار مايكفي ابوه حرمه من العنود
@@@@@@@@@@@@

 
 

 

عرض البوم صور بوح قلم   رد مع اقتباس
قديم 11-04-11, 01:46 PM   المشاركة رقم: 24
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
حَاتمِيّة العَطآءْ

البيانات
التسجيل: Nov 2009
العضوية: 151969
المشاركات: 40,340
الجنس أنثى
معدل التقييم: بوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسي
نقاط التقييم: 6598

االدولة
البلدUnited Arab Emirates
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بوح قلم غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ضاقت ولا ادري المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الجزء الثامن عشر
بعد مغادرة الكل بأيام
منزل محمد بن حمد
ريم ماسكه الجوال بقوه تحس ان قلبها بيوقف من ساعه وهي تنتظر تأخر كثير ويبدو ان غيابه سيطول اكثر ..دق ليدق قلبها وينبض بأسمه ردت بلهفه\هلا قلبي
بحب واضح لم يستطع اخفائه
\هلابك ياروحي
\كيفك الحين احسن كيف جرحك مرتاح بذمتك ماتكذب علي
\هههههههههههه خلاص هدي والله اني طيب وكلها اسبوع او اقل واكون عندك لأجل تتأكدين
\تكفى سعود ماتكذب علي وبعدين خلك حنا جايينك
\لاتجين ولاشي كله ولا انك تتعبين
\تعبك راحه مشتاقه لك موت 4شهور و3 اسابيع ويومين و5 ساعات ماسمعت صوتك ولا شفتك
\هههههههه حاسبتهم ماشاءالله
\كنت بموت كل دقبقه وانت بعيد كأنها سنين اكيد بحسبهم
\سلامة قلبك ياقلبي لو اني الحين جنبك وش بتسوين
ريم بحيا \بلمك بحضني وبخفف عنك الم جرحك ومستعده اعطيك الروح فدوه لو تبيها
صوت من خلفها فاجأها \وانا هنا ومستعد
ريم الحيا اكتساها لكن الشوق له اكثر راحت له وحضنته بكل قوتها ودموعها تنزل
سعود تألأم بس مايبغى يبعدها يدري فقدته مثل مافقدها بعدت عنه بحيا وهي تبكي \خلك مره ثانيه تسافر والله مااكلمك
سعود\تخافين علي
ريم\اي ..وسحبته معها وجلست جنبه\كيف جرحك الحين
\بخير صدقيني
@@@@@@@@@@@@
قبلها بوقت
تحديداً منذ شهرين
تهديدات من الامضي
قيل طلاق ياسمين وحمد بأيام
حمد طالع من الشقه اللي يسهر فيها وسكران حده وص للمواقف بيشغل السياره
هجم عليه واحد متلثم وحط السكين برقبته\اسمع ياولد عبدالرحمن اترك بنت عبدالله ولاعاد تأذيها سامع والا ودع دنياك وحياتك الوسخه اللي انت عايش فيها
حمد كان مصدوم اول مره احد يهدده بهالطريقه سكت وماتكلم
المتلثم جرحه جرح صغير برقبته ولاتنسى اذا ماسويت اللي قلت لك عليه بفضحك وبفضح اللي صار لك والا ناسي
وراح بسرعه
حمد حط يده على رقبته بخوف شاف الدم وطارت السكره من راسه
رجع البيت وهو يفكر باللي صار له كانت ياسمين بوجهه صد عنها وراح ينام بغرفته لأول مره من تزوج
ياسمين خافت ورراحت الصاله
انسدح وناداها\ياسمين تعالي
جات بخوف تملكها\نعم
\تعالي نامي هنا
هي مستغربه منه اول مره يجي مو سكران لا ومن متى حل الأدب عليه\انا بنام بالصاله
فهمها\تعالي نامي هنا وفكينا ..لاتخافين ماراح اسوي لك شي ..انتي شفتي وجهك بالمرايه يخرع
انقهرت عدل هذا هو حمد انسدخت جنبه وهي تمثل القوه
حمد لف عليها وهي وقف قلبها\انتي تبين تتطلقين مني
\اعتقد انت تعرف جوابي عدل
\ياسمين سمعيني يمكن ماراح اقول هالكلام مره ثانيه ولاعمري راح اعيده ولا احد قبلك سمعه مني بس جد جد انا اسف على الي سويته فيك ..حط عينه بعينها..ماكنت بوعيي الله يخليك سامحيني ..انتظرها ترد لكنها كنت مصدومه شافها طولت لف وعطاها ظهره
ياسمين حست انه صادق اسلوبه طريقته صوته نظرته كل شي يثبت انه صادق\آحم ..حمد
\ياسمين نامي
\حمد اسمعني شوي
\نامي الله يخليك ما ابي اسمع شي
\بس
\خلاص نامي
احترمت رغبته وسكتت\حاضر ..تصبح على خير
حمد مارد ....بعد دقائق بهمس\ياسمين انا ماتكلمت ولاقلت شي واذا احد سألني بنكر
ياسمين ابتسمت <<بخاطرها<<اهم شي انك اعتذرت وخلاص حسستني انك فعلاً ندمان وانك حاس بغلطك
@@@@@@@@@@@@@
عوده للأحداث
قبل ساعات من لقاء سعود وريم
منزل جابر بن حمد
مزنه جالسه مع اولادها وزوجها
مزنه بألم\الله يردك لنا بالسلامه ياسعود
زياد\امين والله له وحشه
غزل\حتى حنا فقدناه كثير
بنين\اشتقت لصوته <تقلده<بنات بس سمعو الكلام
انفتح الباب بوقتها\وللحين اقولكم سمعو الكلام
الكل اتجهت اعينهم للواقف عند الباب وقد اسنده السائق وذهب مسرعاً بأمر من سعود
مزنه كانت الأولى واسرعت له كأنها لاتريد ان يكون هذا حلم أحتضنته ودموعها تسابق كلماتها \وين كنت ياولدي ليه ما اتصلت انت بخير مافيك شي فيك شي يوجعك
سعود ابتسم وهو بحضنها\بخير يا امي صدقيني بخير وبعدين اقولك السالفه اهم شي انتي ارتاحي
تركها ودخل سلم على ابوه اللي كالعاده مو متأثر
البنات سلمو عليه بأشواق ذباحه ونزلت رنيم بعد سلمت هي وزياد
غزل استأذنت وراحت تدق لريم ..يا ان ريم بتطير من الفرحه
ثواني وردت غزلان بملل\نعم
غزل والفرحه بتنط من حلقها\غزوله الريم جنبك
\لا وش تبين
غزل بصراخ \غزلانوه يالبطه روحي ناديها
غزلان بعدت السماعه\وجع فقعتي اذني تراني ابيها الحين اناديها لك
ريم بحزن\نعم غزل
غزل\البشاره قبل ..بسرعه بموت من الوناسه بسرعه
ريم\اخلصي لك اللي تبين
غزل بأستفسار مستعجل\اي شي أي شي
ريم جاها احساس غريب \اي ..لحظه ...سعود رجع وقامت تصارخ من غير شعور ..رجع صح رجع
غزل\ههههههههههه حرام عليك ضيعتي بشارتي
ريم والكلام يطلع مثل السيل وصراخ غطى هدوء المنزل \هي لك والله لك صدقيني ..
سعود بالجانب الثاني سعود اشر لغزل يكلمها
ريم لازالت تتكلم بحماس \أخيراً اخيراً وربي شوي واموت اشتقت له من زمان عنه الحمدالله الحمدالله غزاله اطلبي تمني أي شي حتى لو تبين روحي هي لك
\بس انا مو مستغني عن روجحك لا لأجل غزل ولاغيرها
سكتت والدهشه على ملامحها اشتاقت له هذا هو هو تداركت الموقف والصراخ اللي مسويته وردت وماقدرت ترد قامت تصيح وتشاهق
سعود\ريم..ريم كلميني ..ريم حبيبتي ردي علي
ريم \.........بس تبكي
\ريم كلميني يالدلوعه ردي علي

ريم ببكاء \حمدالله على سلامتك
\الله يسلمك ..بس كذا حاف مافيه شي منا مناك
ريم \حمدالله على سلامتك ياقلبي ياروحي ياحبيبي ياكل دنيتي اهم شي انك رجعت
سعود\ماشاءالله عليك ياقلب سعود كل ذا لي
ريم تصرف\سعود وين كنت خوفتني عليك
سعود \جايك بالحكي بس الحين تعبان وودي انام مع ان شوقي ذابحني
\وانا اكثر بس الحين اهم شي انت نام واذا جلست دق علي
\حاضر
\سعود
\عيونه
\تسلم لي عيونك ....أشتقت لك موت ..احبك ..وسكرت بسرعه وطيران خبرت الكل
@@@@@@
اما عنده هو
جلس جنب امه وخواته
مزنه حطت يدها عليه \وين كنت ياولدي وش فيه شكلك كذا
\يمه انا الحين بخير صح؟؟ومافيني شي ..يعني لاتخافين
\طيب علمني
\شوفي يالغاليه بقولك بس لاتخافين انا الحين بخير

\طيب
\لما نزلت من الطياره بلبنان صار لي حادث عملو لي عمليه سريعه لأن كان عندي تمزق شديد لأعضائي الداخليه المعده والبنكرياس والكبد والطحال كلها تضررت وظليت 3 شهور من عمليه لعمليه بعدها كانت فترة نقاهه بالعنايه وهذا الحين قدام كومافيني الا العافيه
مزنه قامت تبكي\متأكد ياقلب امك مايوجعك شي
سعود حب يدها وراسها\متأ:د صدقيني مايوجعني شي ..انا بروح ارتاح .وقام واشر لزياد يسنده
لأن جرحه مابعد برى...صعد فوق وانسدح وطلعت آآآآآآآآآآ÷ من قلبه
زياد خاف\سلامات وش فيك
\بس تعبان شوي ومشتاق لغرفتي <<قالها بحالميه
زياد بقصد\الا قول مشتاق لـــــ
قاطعه \زيادوه عن اللعانه وانقلع
زياد \طالع لاتزف كل ذا لأجلـــــ
رمى سعود الخداديه عليه \اطلع
طلع زياد وهو يضحك أشتاق له صدق البيت من غيره ولاشي
ومن غير مشاكل خالد صار البيت فاضي
لحظات وطلع سعود رايح لريم
@@@@@@@@@@@@@
منزل عبدالله بن حمد
بندر استلم رساله جديده من الغريب
الحال هذا ماينسكت عنه ابد لازم اتصرف ثواني ودق الجوال رد بدون مايتكلم
\اسمعني عدل ابوك مات مقتول .....سكر منه وبندر ريغلي من القهر صار له فتره طويله على هالحال
..رجع ودق عليه بس مارد ..مرتين وثلاث بدون نتيجه ..سكر الجوال وراح الشركه سحب كشف المكالمات وطلع صاحب الرقم لكن ...مو معقول ..الي يشوفه مستحيل .....كيف؟؟؟........لالالا ..بسرعه دخل الورقه بجيبه وطيران يتأكد من اللي قراه
@@@@@@@@@@@
منزل العنود
حمد جالس مع امه بالصاله وكل منهم بجهه
دخل بندر \عمه ..ياعمه
العنود وقفت\نعم ياولدي
بندر يطالع بحمد اللي جالس يناظره بأستهزاء\عمه ابيك بموضوع
\تعال يا ولدي خير وش فيك
\لاعمتي لحالك
\طيب تعال ...راحو الغرفه وجلسو
بنددر طلع الرسايل وعطاهم اياها
العنود فتحتهم وقرأت الأولى
{{الله يرجم ابوك كان رجال(ن) طيب ..الله يجازي من كان السبب بموته}}
الثـــــــــــــــــانيه
{{حرام تظل عايش وابوك ميــــــــــــــــــت ظلم وانت ولا انت داري}}
العنو دخافت بس كملت
الثــــــــــــــــــــالثه
{{لبوك مات مظلوم واللي ظلمه واحد قريب منك بالحيل وللأسف انت مغشوش فيه}}
الرابـــــــــــعه
{{تبيع أختك لواحد حقير مثله ..ياخسارة التربيه اللي رباك اياها ابوك ياخساره}}
العنود مو فاهمه شي طالعة بندر\وش هذا
بندر\ كملي ياعمه وبتفهمين
العنود كملت بدون ولاكلمه خايفه من نظرات بندر
الخـــــــــامسه
{{اختك تنذل وتنضرب وانت ساكت والله انك ..والا حرام خلني ساكت حتى الكلمه خساره فيك حرام عليك }}
الســـــــــادسه
{{أخيراً تصرفت وخليته يطلقها ..زبن منك بس الى الحين ابوك ميت وحقه ما احد ماخذه وانت ولاعلى بالك}}
الســـــــــــــــابعه
{{اللي قتل ابوك قريب لك ؟؟
اللي قتله عبدالرحمن ...زوج عمتك }}
العنود رفعت راسها بصدمه والدموع بعينها
بندر بتساؤل قلق\صدق هالكلام
العنود ماتحملت وقامت تبكي
\علميني الله يخليك هالرسايل توصلني من زمان وهذا جزء منها بس مو كلها
وعير مكالمات الجوال اللي كل مره من رقم واخر رقم تدرين من صاحبه
طلع الورقه وعطاها اياها
قرأت الأسم وهي تمسح دموعها لتعود كالسل الجارف
عبـــــــــــدالله بن حمد بن محمد الأمـــــــــــــــــــــيري
بصدمه\اخوي عبدالله
\اي اخوك ..عمتي صدق زوجك قتله
بأسى\اي ..بس انا ماكنت ادري ماقال لي الا قبل مايموت يشوي احترت وش اسوي وش كنت تبيني اسوي علمني
\ما ادري بس على الأقل كنتي تقولين
\ماجا ببالي لحظتها ..بس لحظه ليه الأسم مسجل بأسم ابوك
\حتى انا مستغرب والأكثر هالرساله دايم تجيني
{{لا تستغرب ..ابوك عايش بقوبنا مو مثلك نسيناه }}
وربي يشهد ياعمه اني مافيه يوم نسيته
العنود\غريبه عبدالرحمن ماقال لأحد غيري
بندر\لازم نشوف حل لازم
@@@@@@@@@@@@@@@@@@
بعدها بشهور
بالتحديد على بداية السنه الجديده
2006....1427ه
سعود نزوج ريم وعايشين بسعاده
لازال الغريب مع بندر
سالم وعائلته حياتهم ازدادت مشاكل وتعقيد
غزلان واخوانها على حالهم
اما بنات العنود ذاق والعذاب والويل من حمد وهي ماتقدر تسوي شي
جابر الطمع اعمى بصيرته
ابناء العم احمد مثل ماهم عدى الوليد اللي يجي لبيت عبدالله بحجة عيال اخته بس هدفه المختفي هو العنود
@@@@@@@@@@@@@@
جابر مع العنود في جدال حاد ..حاد جداً
العنود\مستحيل ذيك المره رضيت هالمره لو على قص رقبتي ما وافقت
\هههههه ضحكتيني اقول غصب(ن) عنك مو طيب منك فاهمه
\لا ياجابر انت اللس افهم ضحيت ببنت من بناتي مره وهذا هي متعذبه لكن الحين مستحيل اكرر نفس الغلطه مستحيل
جابر مسكها من شعرها\اسمعي ياعنيد الظاهر انك ماخذه بنفسك مقلب ..بتوافقين غصب عنك فاهمه ..ورماها على الأرض وجا بيرجفها ببطنها بس وقفه ضربه قويه على وجهه \اياك تمد يدك على عمتي فاهم
جابر بغضب كاسح مسك بندر من رقبته \تمد يدك علي ياولد حصه
\حصه تاج(ن) فوق راسك واشرف منك
جابر ضغط بزياده\حصه عمرها ما كانت اكثر من حشره بطريقي
بندر غضب واصابته الحميه واعمى الحقد بصيرته بعده بقوه وضربه
العنو دتطالعه خايفه يذبحه مسكته \خله مايستاهل
\لاياعمه اللي مثله حرام يعيش خساره ان اسمي مرتبط بأسمه خساره انك من عائلة الأميري خساره النسب فيك
جابر بعده\هذا اللي قدرت عليه تضرب عمك وتهينه والله وعرفت تربي ياعبدالله ولدك يرفع صوته علي ويضربنب افرح ياولد حصه افرح بقلة الأدب اللي مسويها
العنو دبغضب\بس ياجابر ترحم على اخوك تربته تربية رجال تستاهل نثني عليها وننحني لها
{{عيون تراقب الأحداث بخوف على الشخص الغاضب وشفقة على المرمي }}
جابر قام بيطلع بباقي كرامته بس وقفه صوت بندر
\اسمع يابوسعود بنات عمتي مالك دخل فيهم ولا لك كلمه عليهم واذا اخوهم النذل ما سألأ عنهم فهم خواتي من اليوم ورايح وهالشوارب مب على رجال اذا خليتهم لك
العنود بفخر\صدق انك رجال من ظهر رجال
جابر\هه نشوف ..وراح من البيت
@@@@@@@@@@@@

 
 

 

عرض البوم صور بوح قلم   رد مع اقتباس
قديم 11-04-11, 01:47 PM   المشاركة رقم: 25
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري
حَاتمِيّة العَطآءْ

البيانات
التسجيل: Nov 2009
العضوية: 151969
المشاركات: 40,340
الجنس أنثى
معدل التقييم: بوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسيبوح قلم عضو ماسي
نقاط التقييم: 6598

االدولة
البلدUnited Arab Emirates
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
بوح قلم غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ضاقت ولا ادري المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الجـــــــــــــــزء التاسع عشر
ماقبل الأخير
منزل العنود بعد عاصفة جابر
جلس بتعب بعد ماطلع عنه مسح الدم اللي بفمه ...صحيح انه رياضي لكن عمه خلقه اقوى منه ..{احت العنود جابت معقم وحطت له
بندر تألم جاله ضرب مو صاحي من همه
بندر مسك يدها \عمه وش ماسك عليك عمي جابر
العنود ارتبكت وسحبت يدها\من قال انه ماسك علي شي
\اول شي خوفك هذا وثاني شي سمعته يهددك اذا ماسويتي اللي يبي بيفضحك
\بس اللي صار مو بيدي ومادريت الا لما خلاص صار وقضى
\طيب قولي لي
\اخاف اطيح من عينك
جات جلست جنبه \انت مو بس ولد اخوي ربيت تحت عيني انت بالذات لك معزه خاصه غير عن كل عيال اخواني لأنك ولد الغالي والغاليه اخت الغالي انت ولد اخوي اللي اعتبره ابوي الروحي وما ابي اخسرك
\صدقيني ياعمه ماراح تتغير نظرتي لك ابد لأنه مو قصدك صح واوعدك ما اغيرها مهما كان السر
\اجل اسمعني انت وعدت ..وقفت بعيد عنه وعطته ظهرها\انا انا ذبحت ابوي
@@@@@@@@@@@@@
نفس الوقت
بالقرب من منزل محمد بن حمد
عقاب ميثم بن محمد على يد وليد والشله
كان سهران بأستراحتهم هو وربعه طلع لبيته وراح غرفته
ثواني وينطلق انذار سيارته طلع لقاها تحترق
ميثم صار يدور حولها \لا لا لا سيارتي الحلوه ...لا
وصلت سيارة الأطفاء طفوها واخذو اقواله من يشك فيه واذا عنده اعداء
سلطان\قول الحمدالله انك ماكنت فيها
ميثم\حرام توني شاريها ما اخذت شهرين
تركي \اذكر الله يمكن خيره ودفعة بلا عن عمرك
محمد\خلاص ياعيال اللي صار صار الشرطه بتمسك اللي سواها
دخلو كلهم غرفهم
ميثم منقهر يبي يعرف من اللي سواها
دق الجوال رد وسمع صوت ضحكه\هههههههههههههههههههههه وش رايك بالأحتفال اللي صار قبل شوي حلو ها
ميثم وهو راص على الجوال بقوه\انت اللي سويتها انت ؟؟؟
وليد\قلت لك لاتحط راسك براسي ماسمعن استلم ياولد الأميري جزاك
\ولد الأميري تاج(ن) فوق راسك واوريك مردوده
سكر منه ميثم منقهر يقدر يبلغ بس يبي ياخذ حقه بيده
@@@@@@@@@@@
عوده لمنزل العنود
اجل اسمعني انت وعدت ..وقفت بعيد عنه وعطته ظهرها\انا انا ذبحت ابوي...لفت عليه بسرعه بس ماكنت اقصد
بأستغراب\كيف ذبحتي جدي؟؟؟
\موبقصد والله مو بقصد اسمعني انت وعدت
بندر مو قادر يستوعب عمته تسوي كذا\اسمعك قولي
العنود ودموعها تسبق كلماتها\لما اخر مره ابوي جاته سكته قلبيه كنت معه ولما حس بالوجع طلب الدوا انا ماكنت ادري أي واحد كانت حصه هي اللي تعرفه وانا ما ادري عطيته جرعه مضاعفه ماكنت ادري بعدها مــــــــــــــات لاتظن اني فرحت يوم مات لا ظل تأنيب الظمير يعذبني ليومك هذا انا لما مات ماكنت ادري اني السبب لحد ماقال لي جابر انه شافني اضاعف الدوا واعطيه انصدمت وظليت ما اكلم احد ولا ارد على احد غير عبدالله وحصه ...عرفت الحين وش ماسك علي وقمت تصيح بزياده
بندر قام لها وحب راسها \انتي قلتيها ماكنتي تدرين وبعدين هو مات الحين وهذا كان يومه
العنود\الله يرحمه والله مو بقصدي حتى لو ظلمني هو ابوي
\خلاص ياعمه انسي اللي صار ...وحضنه
حمد دخل وهو سكران \ياسلام احسن عطها بوسه واحضنها زود ,....وو سو .....ماكمل كلامه لما عطاه بندر نظره سكتته
حمد\لاتطالعني كذا ياولد عبيد
هنا بندر ماتحمل فاض به الكيل كلن يجي ويغلط على ابوه ضربه يكس على وجهه
حمد اساساً ماكان بوعيه ضرب بندر وطاح عليه وامسكه من رقبته ومارضى يتركه
العنود تصيح وتحاول تفكه مو قادره
لحظات ..ثواني حس بندر بروحه تودعه مع انه كان اقوى من حمد بس اللي صار له الليله خلاه يستسلم حس انه يومه ولازم يودع دنياه
لكــــــــــــــــــــــــن
العنود اخذت المزهريه <التحفه <<اللي يمشي معكم
وضربت حمد على راسه وطاح
بندر حس انه تحرر والضفط اختفى فتح عيونه لقى حمد بالأرض والعنود تصيح والبنات حولها
بسرعه شال حمد وخذه للمستشفى
امــــــــــــــا عند العنود
تصيح\ذبحت ولدي بيدي ذبحته انا مجرمه ذبحته
سمر\ماما هدي حمد بخير بس اغمى عليه تأكدت منه مافيه شي <<ماتنسو طالبه بكلية التمريض>>
ندى ماسكه رهف وامجد وساكته
امال تدعي بسرها انه مايقوم
وصله بندر وجلس لحد ماطلع الدكتور عنده اغماء بسيط وراسه مجروح شوي وبس
ابتسم عمتي مو بالحيل قوي ماجاك شي ياحمد دق عليهم وطمنهم وراح بيته بعد هالليله الطويله
@@@@@@@@@@@@@
صباحاً جديد
منزل سالم
الحوار بين سامي وديمه
ديما\وليه ابوك مايرضى لها تطلع
\يقول يبي يحافظ عليها من هالبشر
\طيب والدراسه
\ديما فكيني عندك ابوي سأليه
\سامي يامال الوجع رد
\ديموه عقلي ولاتسبين
\اوفــــــــ منك جاوب طيب
\صرحه ابوي يقول البنت مالها بالدراسه لأن مكانها خدامه عنده
\حتى بنته!!!!
\وتبين الحق حتى انتي
انصدمت\وش هالنظام اللي عنده
ديما مو تقولين اني قلت انا مال دخل
\طيب سؤال اخير
\يا ليل خالتي وش عندك على ها الأسئله
\اول شي كم مره اقول لاتقول خالتي وثاني شي ابي اعرف عنها كل شي
بأستغراب\ليه؟؟
\صراحه امي قالت لي لانها تشبه وريف بنت خالي عبدالله
\اخت بندر
\انت تعرفه
\اي ...مو هاذي البنت اللي كل مره تجين من بيت اهلك رفيف تتكلم عنها
\ايوا عليك نور ..يلا جاوبني رفيف اختك من امك وابوك
\تبين الحق
\اي
\ما ادري سألأي ابوي
\اوف منك مامنك فايده ..وقامت وتركته
\لاديما خربطت عقلي اطلع احسن
@@@@@@@@@@@
حمد بالمستشفى وعنده الدكتور
الدكتور\يا اخ حمد ماتقدر تطلع حالتك مابعد تتحسن
\شف عاد انت قلتها بلسانك حالتي وبكيفي وانا اسوي اللي ابي مالك دخل
\باخ حمد انت مو بس مجروح وحاتمال يجيك ارتجاج ويرتفع عندك الضغط لأن الظربه بمكان حساس لا يمكن يكون عندك مرض ثاني ولازم نتأكد منه
\قل امين جعلك المرض ..انت وش دخلك اطلع منها ما دخلك
بقلة صبر\اسمعني اخوي مايحتاج تغلط دقائق وتطلع النتيجه نتأكد منها وبعدها سوي اللي يريحك
حمد رمى عليه الكلينكس\اطلع برى احسن لك
طلع الدكتور معصب هالأشكال ماعندهم احترام لأي احد هذا جزاتي اني اعالجه
@@@@@@@@@@@
نهاية البارت
قربت حكايتي على النهايه احترت كيف انهيها احترت كيف اودع شخصياتها
احببت بندر فهو يستحق الشكر
كرهت حمد فهو شخص حقير بكل معنى الكلمه
احببت سعود وسلطان وعبدالله احببت هيثم لمرحه
كرهت سلبية محمد وجبروت جابر ربما لم اكتب عن الأمهات فقصتي عن الظلم لا الحنان هناك اشخاص مثل حمد وجابر وسالم وخالد وعبدالرحمن
كماهناك من هم مثل عبدالله وبندر وسعود وسلطان وزياد
هناك من قتلت احلامهم مثل غزلان وياسمين والعنود
وهناك من يعيشون بخوف مثل غزل وبنين وآمال وندى وسمر وديما
وهناك من حرمو طفولتهم رفيف وامجد ورهف
وهناك من اتعض واخر لم يفعل لأن البشر ليسو على نفس الطريقه فمنهم لايتعض مهما حدث له وهذا ما ادود ان اوصله لكم من خلال حكايتي
لذا اودعكم الان لألقاكم بالجزء العشرون والأخير قريباً ربما الجمعه او السبت لااعلم
لأنه سيكون الأطول تحياتي لكم
المجروحه بنت ابوها

 
 

 

عرض البوم صور بوح قلم   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة ضاقة و لا أدري, ليلاس, البقاء, البكاء, الظلم و الألم, القسم العام, دنيا ظالم, في قلوب عاشت انواع الظلم, قصص و روايات, قصه مكتملة, قصه الألم و البكاء و بقاء الاحزان
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 12:04 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية