لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack (1) أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 20-04-10, 04:52 AM   المشاركة رقم: 671
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فخري


البيانات
التسجيل: Apr 2009
العضوية: 142868
المشاركات: 11,370
الجنس أنثى
معدل التقييم: نوف بنت نايف عضو ماسينوف بنت نايف عضو ماسينوف بنت نايف عضو ماسينوف بنت نايف عضو ماسينوف بنت نايف عضو ماسينوف بنت نايف عضو ماسينوف بنت نايف عضو ماسينوف بنت نايف عضو ماسينوف بنت نايف عضو ماسينوف بنت نايف عضو ماسينوف بنت نايف عضو ماسي
نقاط التقييم: 3549

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
نوف بنت نايف غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ΑĽžαεяαђ المنتدى : القصص المكتمله
Tomato

 

السلام عليكم
لبى قلب مامي النتيه فديت روحها اللي اجمعتنا مع بابا ابو السيافي في احلامها الورديه
ااه يامامي ماتتصورين قد ايش بابي يوصل لك سلامه واشواقه وياهو متوله عليك وقرر يودر هالحور الخبله ويرجع لك بكل شحمه ولحمه وقلبه وشعوره موصح يالنوري هو قال كذا (فيس ياكد )


نجي للبارت
اه تسلمين ياودوم يالبى قلب ام حمد
عسل ياناس وربي عسل وتصويرك للاحداث مره شئ وعاجبني موت
زايد خلاص انا حبيتك (مو من ابائي غصب راح احبك
وكلها صوب وانت تصلي وتبكي وتدور على نور صوب ثاني

والا ذا المنصور ياليتك ذابحه يازايد قليل الحيا لابارك الله فيه
بس نور طلعت مره ذكيه وهي تمثل عليه انها ماتفهم فرنسي
(همسه نور وش رايك تعلمينا اللغه ترى العالم كلهم صارو يعطون لغات بامنتدى حتى اسئلي العنقليزيه ابله الكوري

اي صح ودوم وش رايك تدليني مكان منصور ذا ترى عندي محاصيل طماط زايده هاليومين يبي لهم تصريف(فيس يغمزلك ويفكر يستعين باسلحت بترس والشله اياها
خليفه ونوره
واااه والا يوم العائله فديتك ودوم على هالفكره اللي تهبل
واه فديت اللي يخبون ياااي روعه روعه النوري طلبتك ابي السماوه لو طلعت بنيه (فيس مستحي )
تراك من اول القصه احلى بطله على قلبي حتى احبك اكثر من نور وكل الابطال (فيس يطر السماوه ويهايط الا غصب يقنع النوري

مروان ومي
صراحه مي هالبارت حسيت افكاره اكبر من سنها بواجد
وفديت قلب الجده رهيبه وهي تقول لبو فهد هذا رجل بنتك
خخخخخخخخخخ والا السفن اب وربي ياودوم اني مت ضحك على ذا الموقف وانا اتخيل العجوز بعباتها وبيدها الثانيه السفن (خخخخخخخخخخخخخ) روعه
والا هنيه يالبى قلبها وهي تتنافض وهي شايله زجاجات السفن (هع هع )
والا يوم تشوف مروان وهي تتنافض
************
توقعاتي للقادم
اتوقع يكون زواج منصور من نور باطل ومايحتاج طلاق بسبب ديانته
لان مايصح زواج المسلمه من الكتابي عكس الرجل المسلم يجوز له الزواج من كتابيه
****************
الكرسي يمكن ياخذه صديق زايد اللي صار له الحادث (ياني كارهه ذا الكرسي كره وخاطري الزقه باي احد وافك زياد المال منه

ودوم انتظر القادم بشوق ذبااااااااااح

 
 

 


التعديل الأخير تم بواسطة نوف بنت نايف ; 20-04-10 الساعة 04:58 AM سبب آخر: تذكرت محاصيل طماطي الزايده
عرض البوم صور نوف بنت نايف   رد مع اقتباس
قديم 21-04-10, 01:27 PM   المشاركة رقم: 672
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو راقي


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 157113
المشاركات: 1,181
الجنس أنثى
معدل التقييم: البنت العنقليزية عضو له عدد لاباس به من النقاطالبنت العنقليزية عضو له عدد لاباس به من النقاط
نقاط التقييم: 108

االدولة
البلدAustralia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
البنت العنقليزية غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ΑĽžαεяαђ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

..ههههههههههههه
اي وانتِ صادقة نوفي
..خل تعطينا دروس خاصة
نتعلم اللغة الفرنسية ههههههههه<<
<<
واعجبني لقبي الجديد
ابله كوريه ههههههههههه
فديت اهل كوريا ياناسووو
حخخخخ

 
 

 

عرض البوم صور البنت العنقليزية   رد مع اقتباس
قديم 22-04-10, 06:30 AM   المشاركة رقم: 673
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Aug 2008
العضوية: 90211
المشاركات: 2,649
الجنس أنثى
معدل التقييم: حنين الذكرى عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 39

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
حنين الذكرى غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ΑĽžαεяαђ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ياحياة الشقا يانور ياااقلبي عليك,وآآآآه من اللي يصيرلك,,مادري متى ترحمك ودوم وتريحك وتريحنا معك,صحيح كنت اهاوش زيااد الفقر على اللي يسويه فيك,,بس صرااحه يسقى ويرعى عند منصور العفن,,طلع يشرب ورااعي سفريات ونصراني الله يعينك على مابلاك,,ليتك قعدتي في بااكستان وتزوجتي الاجودي جااويد وارتحتي من العنا ذا كله..

ماشااء الله على زاايد واضح انه تغير كثير,,,عسااه من كذا واحسن ومن تقدم إلا تقدم,,واذا رضت عليك نور وتزوجتها بتوب من مناداتك بزيااد الفقر ومارااح اناديك إلا زيااد المال والذهب والالمااس وكل شي حلو وذا قيمه غااليه لان نور الفجر غااليه عندنا ورضااها غاالي خعخع..

الله يتمم السعاده على بدر وروضه,,ونسمع اخبار حلوه عن حمل يتوج حبهم ويكمل فرحتهم..

النوري والله وعرف يلين رااسك خليفه ويطيحك في شباكه ههههه,,وواضح الرااحه في حيااتهم من عقب فرقى ذميره الله لايردها والله يهدي سرهم..


مشكوره وديمة العطاء على الجزء الرووووعه ماقصرتي,كان ودي ارد برد اطول وافضل من كذا بس عشاني اكتب الرد هذا بيد وحده الله لايشقينا,, لاني قبل كم يوم من طفاقتي انكب علي الزيت وان قاعده اقلي واحترقت شوي من اصابعي ونقطتين في وجهي ورقبتي الله يجعلها في ميزان حسناتي واجر وعافيه,,شكلها حوبة زايد ومن دعاوي الزوري خعخعخعخع,,ومن زمان مادخلت المنتدى بس دخلت عشان ارد لاني مارديت على البارت اللي قبله وماهان علي ينزل بارتين وماارد..

في امان الله

 
 

 

عرض البوم صور حنين الذكرى   رد مع اقتباس
قديم 22-04-10, 10:59 AM   المشاركة رقم: 674
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ليلاس متالق



البيانات
التسجيل: Jan 2010
العضوية: 155543
المشاركات: 248
الجنس أنثى
معدل التقييم: وديمه العطااء عضو له عدد لاباس به من النقاطوديمه العطااء عضو له عدد لاباس به من النقاط
نقاط التقييم: 101

االدولة
البلدUnited Arab Emirates
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
وديمه العطااء غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ΑĽžαεяαђ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

"نـــــــــــــــــــــــــور"


الجزء الاخير


مر الاسبوع والشله لازالت في محاولاتها لتخليص نور من منصور
نور امتنعت تطلع عند زايد الي كان يتم يومين عندهم ويوم يرجع فيه لابوظبي والبقيه بعد نفس الشي متناوبين في القعده في الشقه خوفا من ان منصور يرسل حد ياذي نور او يسوي شي
العمه وبناتها وولدها تمو على طووول عند نور...وفي الفتره هذي تعمقت علاقة زايد بجلال وصار يستمتع بالجلوس معاه
واخيرا قدرو ربع مروان الي في فرنسا انهم يمسكون على منصور بلاوي اجبروه ابها انه يرسل ورقة طلاق نور او بيفضحونه عند السلطات ورضخ الهم وارسل ورقتها
بدر اول ما وصلته الورقه اسرع بتخليص الاجراءات وخذ لورقه وراح لزايد في دبي استااانس زايد وايد وشكر مروان وربعه وكل من ساعده ووقف معاه

خلال الايام الي فاتت كان جلال طالع من المطبخ وسمع صوت يعشقه التفت وراه وشافها واقفه ومنزويه في الجدار واطالعه بنظرات خجله
مشى خطوتين ناحيتها
جلال:كيف حالك
عائشه:بخير وانت
جلال بهمس:الحمد لله
تمت اتبادله بعض النظرات
جلال:هل تريدين شيا
هزت راسها بلا
وقبل لا يلتفت ويروح
عائشه:جلال
التفت الها
عائشه:هل اشتقت لي
ابتسم وغمض عيونه علامه على انه مايحتاااااي
ابتسمت وركضت بسرعه داخل
التفت جلال وهو مبتسم ماشي في الممر رايح للمجلس وهناك شاف خليفه قاعد يتقهوا وكان بروحه
خليفه:مع منوووه كنت واقف تتكلم
خليفه ماشاف البنت الي كان يتكلم معاها لانها واقفه في مكان الي يطلع من المجلس مابيقدر ايشوفها
ابتسم جلال:زوجتي
فتح خليفه عيونه:زوجتك!!! انته متزوج وزوجتك اهنيه
جلال:نعم وماذا في ذالك
خليفه:وطوووول الوقت اتبااات في الميلس لييييش ماقلتليه حجزتلك في الفندق الي اروح له
انحرج جلال:لالالا لا داعي لذالك
خليفه:افا يا جلاااال احنا الحين صرنا ربع ليييش تستحي
جلال واحراجه ايزيد:ليس من اجل ذلك ولاكن لا اريد ان اترك والدتي وشقيقتي لا باااس بالحال هذا
خليفه:لالالا انا مش موافقنك كيييف اتبااات في طرف وحرمتك في طرف ثاااني مايصييير
ضحك جلال:لا علينا ...ذالك يزيد الشوق بيننا
خليفه:اااااه من الشوق يا جلاااال انا الي ميت ومحد يدريبيه
ضحك جلال:لماذا اليست زوجتك معك
خليفه:شوووف وحرقة يوووووف بس استاااهل كله منيه ...امبونها المده قصيره وبسبتيه طااالت
جلال مافهم شي:لم افهم ماذا تعني
ضحك خليفه:ههههه لالا ماعليك منيه...المهم اليوم انا بحجزلك في الفندق
جلال:لالا لا داعي لذالك كما ان زوجتي من النسا الخجولات ولن ترضى بذالك ربما تغضب علي ان فعلت ذالك
خليفه:يا ريااال شعليك منها
جلال:لاباااس بحالنا قريبا نعود الى الديار
دخل زايد ومروان وتمو معاهم

وبعد موضوع طلاق نور طلبت نور منهم انهم يحجزون الها اتسافر مع عمتها لباكستان
رفض زايد وقال لخليفه ايحاول فيها عشان يمنعها لاكنها اصرت
من دبي تم الحجز وبعد يومين السفر
طلب زايد ايشوف نور وكالعاده رفضت
خليفه قعد معاها وقالها ان زايد مايباها اتسافر وايريدها ترجع معاه وانه بيعوضها عن كل الي فااات لاكنها رفضت
طلب زايد من جلال ايكلم امه تقنعها ونفس الشي مافي فايده
مرات زايد ايعصب لردة فعلها ويتم ايصارخ عليهم ومرات ايراجع نفسه ويقول انه اهو الي يابه لنفسه
نفسيته طول اليومين كانت تعبانه
قربت نوره من نور قبل السفر بيوم واعطتها التيلفون
نور:منووو
نوره:لج الاتصال
خلتها نوره وطلعت
نور بتوتر:الوووو
زايد:خلاااص يعني معزمه اتروحين
نور:هذا طلبيه الاخير وامنيتيه
زايد:وانا
نور :انته ماعليك شر بين هلك واحبااابك
زايد:نووور ليييش اتسوين ابيه جذيه انا ما اريدج اتسافرين
نور:محتاااجه يا زااايد اسافر
زايد:اسمعينيه انا وافقت بس عشانج ولا لاتنسين ان محد له سلطه عليج غيريه وبرجعج لاتفكرين انج بتمين اهناك على طووول
نور:يا ليتك تنسانيه وماتاخذ بهميه ماعليه شر عشت اهناك 22سنه مابقدر اعيش بقية عمريه يعني
زايد:اول غييير والحين غييير الحين لج ولد عم مسؤل عنج
ابتسمت نور ابتسامه خافته:متاكد انه مسؤل عنيه
زايد:يعني تبينيه ارد من اول ويديد اتعذرلج من الي صارلج بسبتيه
نور:لا..اباك تتركنيه في حاليه وتنسى انيه موجوده
زايد:مستحيييل انتي شوفتيه
نور:خايف يعني ايبلك العار
زايد:انا ماقلت جذيه ولا تنسين منصور لو يدريبج انج رديتي مش بعيد عليه يلحقج وياذيج عشان يقهرنيه
نور:لا تخاااف ربيه حامينيه امنه كنت بين ايديه وحمانيه امنه
اهنيه زايد دق قلبه نفسه يعرف شو صار بينهم وشو تعني بكنت بين ايديه
زايد:بعد ما تخلص عدتج بيييج وبردج
فتحت نور ثمها منصدمه من كلمة عدتج لاكنها لزمت السكوت اي عده وهو مالمسها ولا استفرد ابها
نور:يا زااايد خلاص عاده ريح راسك منيه
زايد:بترديين ...وبتعيشيين عنديه ...سوا رضيتي اتكونين زوجتيه او لا
نور:زوجتك ههه لالا ارجوووك بعد هالفكره من راسك
زايد وقلبه يعوره من ردها:وشو المانع احنا عيال عم وملزومين ببعض
نور:انا بنت الباكستانيه يا زايد نسيت
زايد سكر في ويهها التيلفون وهو يحس بعمره عصب
زايد وهو يضغط على تيلفونه:ماعليه عااده منج
اليوم على المسا بتكون الرحله للرجوع نور كل شوي حد يدخل عليها ايحاول يثنيها عن السفر وكله ايقولون الها علشان زايد انزيين لاكنها مصره على السفر
خليفه:شووو يا زايد بتخليها اتسافر وانته حالك جذيه
طالعه زايد وصد بنظراته عشان ماتفضحه اكثر:وشبلاااه حاليه مافيه شي ...خلوها على راحتها
تبالها وقت تنسى الي صار الها
تلاقت نظرات خليفه بنظرات بدر الي كان ايهز راسه بمعنى الله ايعينا عليه عقب رفع خليفه يده بقلة الحيلهه
روضه ونوره كانن عند نور ايودعنها بعد ما طلعو شنط البقيه برا وقفت نور تمسح دموعها وتوصي روضه اتبلغ الجميع سلامها وانها بتشتاق الهم
قبل لا تطلع رجعت والتفتت
خليفه:شبلاااج يا نوور
نور: ابا ..
.بشفايف ترتجف:ابا اسلم على زايد ...نسيت اشكره على الي سواه لعمتيه وعلاجه الها
خليفه هز راسه:روحيله في الميلس بتحصلينه محد عنده بدر تحت مع جلال
هزت راسها وبخطوات متردده راحت وكانت تتمنى خليفه ايروح معاها لاكنه تم واقف يتكلم مع نوره
على ظهره طايح وبدون سفره ويطالع في السقف تمت واقفه اطالعه ومتردده تتكلم وهو ابدا مش عندها
تقدمت كم خطوه وحس بحركه عند الباب التفت براسه وشافها غمض عيونه وتم ايطالعها عقب ايحس براسه ثقيل وشي قوي هاااد حيله
نزلت راسها تحت وهيه تفرك طرف غشوتها
كان ايطالع عباتها وشكلها المستعد للرحيل ايريد يعتدل بس مايدري شو الي معرقل حيله يعتدل
نور:ز ....زااايد
بكل حيله وطاقته اعتدل وهو منهد وتم قاعد ايطالعها
نور:انا ...انا ...كنـــ...كنت اريد اشكرك على مساعدتك لعمتيه وو وعلى ك كل الي سويته اليه
تم ايطالعها ....رفعت نظرها له في انتظار ايقول شي
نور:ا انتبه لنفسك ..بــ برووح اتوصي في شي
اتثاقل على نفسه ووقف وقرب ناحيتها ووقف على بعد مسافه
زايد:سلااامتج
نور فتحت عيونها اكثر وشافت اثر الحراره فيه واااضح
نور:زايد....انته تعبااان
التفت عنها: الله يحفظج يا نووور وبلغي سلاااميه للعمه
نزلت راسها تحت وهيه تحس بارتعاشه تمشي في جسمها وقلبها اتزيددقاته
التفتت ورجعت اطالعه متشتته في امره وقبل لا توصل الباب بتطلع كانت ايديه ماسكتنها ويارتنها للجدار على جنب الباب ورفع ايديه عنها بسرعه وهو ايشييير الها انه ابعد ايديه وكانت اطالعه مستغربه
سند بوحده من ايديه على الجدار
زايد:بتروحييين يعني خلاااص
كان تنفسه سريع وعرقه ينزل من جبينه
زايد:بتخلينيه وبتروحين
نور وعيونها منصدمه من حاله:انا....
زايد:عاجبنج يعني حاليه هذا
نور:زايد انته تعبااان
زايد:تعبااان وبمووووت بعد ...انتي من تروحين منيه ما اضمن لج انيه اعييييش
نزلت راسها تحت وبدت دموعها تتجمع
نور:زايد انا محتاااجه اسافر
زايد:محد بيمنعج بس انا انا شو بسوي عقبج.....يا نووور ارحمينيه ...ما اعرف شو اسوي احس انيه خلاااص بنتهي ....لا انتي الي قلتيليه سامحتك ولا انتي الي قلتيليه برجع ولا عطيتينيه اي امل اعيش عليه
نور بدموع تنزل اكثر:انا سامحتك والله مسامحتنك بس خلنيه اروووح
سند زايد راسه على الجدار وهو يحس بحرارته اتزيييد
والتفتت له والخوووف مسيطر عليها
نور:ارتاااح يا زااايد
زايد:بتردين معايه عقب
نور:ما ادري
زايد وهو يضغط على راسه اكثر:خلاص روحي روووحي
نور:ارتااح انته تعبااان
زايد:انا ما اريد هذا ايصير اليه لاكنه صار غصبا عنيه روووحي روووحي يا نووور
شهقت بوجع وركضت بسرعه برا
من مشو رايحين للمطار وهيه دموعها ما وقفت وكل شوي دخلت يدها تمسحهن وتحس بعبره خانقتنها
خليفه كان ايسوق السياره ومعاه نور ونوره وروضه
اما بدر كان معاه جلال وامه والبنات
مدلها خليفه تيلفونه
خليفه:نووور هذي رساله من زايد لج
مسكت التيلفون بيد ترتجف وقرت المسج

يا مهــــاجره باحساااس..
اغلى من الرووح..
ودعتهاا ذكراااك..
على امل لقياااك..
وعشتهااا ديره يوم وطتها خطاك..
وجدي على نظره..
يا مهاااجره باحساااس..
اشري بها عمري..
وانسى حديث الناس..
ويوووم انك اقفيتي..
من في الهوى لايم اقدر اطيع امره..
مني رساله حرف شوقي لها معنى ..
ودنياااي انا صوره..وجهك ملامحها..
ولا زلت ابحكيلك يا مبعده عني..
بشوقي اسولفلك...
ادري حياااتي هم تعبت ابااصلك...
وهمي ترااه انتي..
يا مهاجره باحساااس..
يا مهاجره غبتي..
واخذتيني رقيق احسااس..
والروح في وصلك..
لا ماتعرف الياااس..
عشتك معي ايااام..
يا كل تفكيييري..
ليلــــــــــــــــــــــــــــــــه قمرها انتي...




دخل بدر وروضه على زايد الي كان منسدح ويفكر طول الوقت الي فاات في كل شي صار لنور معاااه وشاف انه كان صدق ظالم معاها وانها معاها الحق في الي سوته
ورحيلها بعيد عنه لاكنه كان ايحس بالمووووت وضيقه خلاااص كابته عليه والحراره كل ما الها واتزيييد مروان تاخر عليه على اساس انه بييه وبياخذه المستشفي بعد مايطلعون وهذا هم رجعو ومروان مايااه غفوااات كان يغفيها ويرجع عشان يتذكر الواقع المر والي مايدريبه ان مروان كان عنده وتم طووول الوقت يسمعه وهو ينادي نووور ويترجاها ماتروووح
بدر:زااايد زااايد
فتح عيونه والتفت الهم
زايد:انتو ييتو مرواان ما يا
قعد بدر ايطالعه والتفت لروضه الي واقفه على طرف
بدر:انته بخير يا زاايد؟
اعتدل بصعوبه وتم ايطالعهم:سافروو؟
بدر:الله يحفضهم اكيد انهم طارو الحيين
دخل خليفه وشبه ابتسامه على شفايفه ومن ورااه لمحها واقفه عند الباب من برا تم ايطالعها ايحاول يستوعب هل اهيه هذي اما خيالها
تمت واقفه اتبادله النظرات وتنزل راسها تحت اشويه
ابتسم فجئه واتسعت اكثر ابتسامته عقبها راحت وتمت ابتسامته تختفي شوي شوي
خليفه:زاايد شو تانس عمرك؟
زايد:نوور سافرت
التفت خليفه للباب:انته ما شفتها
رجع زايد وابتسم بعد ما تاكد انها مش خياال ووقف
بدر:على ويين
زايد:برووح اييب اثيابيه من السياره اريد اتسبح
وقف بدر:انا برووح خلك انته
وطلع بدر وتم زايد ايطالع تحت وابتسامته بعدها اتلوح عند شفايفه تنهد ورفع نظره الهم
طلعت روضه
خليفه وهو واقف عند البلكونه تم ايغني:والروووح في وصلك لاااا ماتعرف الياااس.....عشتك معييي ايااام يا كل تفكيييري ليله قمرها انتي ليله قمرها انتي
زايد:كتبتلك لا تقرا الرساله الثانيه
خليفه التفت له:هاااه اي رسال انا ما قريت شي
ابتسم زايد ووقف وطلع خليفه بسرعه
ليتك تدري يا زايد مروان شو سواابنا
والي حصل ان مروان بعد ماسمع زايد يهذي باسمها ويناديها اتصل على خليفه وتم ايواقع ويقوله انه لازم يمنع سفرها وخليفه اتوهق به وحط على السبيكر وخلا نووور تسمع كل كلاام مروان عن حااال زايد عقبها نور رفضت تنزل من السياره وقالت الهم انها خلاااص ماتريد اتسافر
كانت نور قاعده في الصاله الثانيه ونوره وروضه في المطبخ
دخل عليها خليفه وقعد عدالها وشوي طل عليهم زايد وهو ماسك طرف الجدار بس طال بنصف جسمه رفعت نظرها له ونزلت راسها
خليفه:هههه هاااه شرايكم اروووح اييب مليج دبي يمدحونه ...وخلصونا من هالسالفه
زايد:ملجه الحيين انته نسيت العده؟
خليفه:اي عده اهيه ما قعدت معاه يا دوووب بس الطريق لين المطار وكان معاهم حد حتى ويهها ما شافه
تم زايد ايطالع نور ويريد يستوعب هذا شو يقول؟
تقدم بخطواته داخل
زايد:ممكن يا خال اتروح شويه
خليفه:ا اااا بس مابروووح بعيد اهنيه قريب منكم
راح خليفه وقعد زايد وهو بعده ايحس بحيله منهد
زايد:صح الي قاله
رفعت نور نظرها ناحيته:شوو قال
زايد:منصور مالمسج؟
نور طالعته اشويه:ترااه سافر في نفس الليله
زايد:بس اهو يدري انيه مالمستج
نور وهيه ترفع اكتافها:ما ادريبه
زايد:وليش اغمى علييج وكنتي اترجعين
نور:جلبت جبديه البنت الي كانت معايه وحركاتها المايعه وكانت ادوووخ بشكل فضيييع
زايد:وما شاافج
هزت راسها بلااا
ابتسم:وشو رااايج في اقترااح الخااال
نور هزت راسها بلاااا
زايد:نووور
نور:انا خونت عن السفر بس ما ارييد ارجع لذمتك
زايد:يعني بتعيشين عنديه وانتي مش على ذمتيه ...انا مابخليييج اتروحين عند حد...مش مستعد باجر بعد ايقربون حد وانا مش موجوود
نور:ان كان لا بد ايكووون زواج على ورق وجدام الناااس بس وكل واحد في حااله وانته ان كنت اتريد تتزوج على رااحتك
زايد:والله يرضى بهالشي؟
نور:يا زااايد انا ما اقدر انا مجروووحه منك
زايد:مستعد اداااوي لجروووح
نور:ما اقدر اغصب نفسيه الحيين على شي
زايد:وانا ما ارييد اضلمج واخلييج معلقه على ذمتيه بس على الورق
نور:انا راااضيه بهالشي
قام عنها ورااح ...اتسبح ورجع يقعد في الصاله وهو يفكر قرب امنه خليفه
خليفه:هااه شو عليه قررتو؟
زايد بضيقة خاطر:تبا زواااج بس على الورق
خليفه:شوووه لييش؟
زايد:مادريبها
خليفه:انزيين شو المشكله
التفت له زايد:عااادي عندك؟
خليفه قام وقعد عداله:يا رياااال مش انته السااالفه واظمن انها اتكون زوجتك
زايد:بس انا مستحيييل اوافقها على هالكلاام كيف اخليها زوجتيه بس على الورق انا ما ارييد اظلمها يكفيها الي ياهها منيه
خليفه:زااايد افهم يا بابا انته املج الحييين وعقب بندبر كل شي ...عندك انا مثلا اول ماتزوجت نوره كان بينا اتفاااق انيه اتزوجها بنية سترها في بيتيه وانها اتربي لعيال وكل واحد ماله خص في الثاني ...والحيين شو رايك الحرمه حامل وقرييب بصير اب
يعني كل شي عقب بيتغير ..انته بس اضمنها زووجه وخل كل شي عليه....بعطيييك دروووس ماتخرش الميه ههههه
تم زايد ايطالعه وشبه ابتسامه على شفايفه
زايد:بس انا يا خااال مش راعي السوالف هذي
خليفه:يا رياااال بروحها السوالف عقب بتي هاااه شرااايك ارووح اييب الملييج
انسدح زايد وهو مبتسم:على كيييفك سر شاورها
قام خليفه وهو مستانس وراح لنور وقالها ان زايد موافق على كل طلباتها وعقب اقناااع وافقت
رجعله وطل عليه
خليفه:مبروووك وافقت برووح اييب المليج وخلك جاهز
اعتدل زايد مش مصدق على باله انها بطلع سبب يديد تمنع فيه الملجه
دخل بدر وهو مبتسم:هاااه شو لاخبار اسمع طاري مليييج
حج زايد جبهته وهو يحاول يخفي ابتسامته
خليفه:الريال بيصير معرس الليله
زايد:ابا ملجه بس وارييد اسوي عرس
خليفه:هيييه والله اهم حاجه سو العرس وخلها تلبس الفستااان انا والله حاز في خاطريه ان نوره مالبست فستااان
ونفسي والله اشوفه عليها لاكن انته لا تضيع الفرصه عليييك نور تستاااهل

طلع خليفه وتفاجئ بروضه جدامه
خليفه:انتي شو تسويين اهنيه
روضه بابتسامه:ماشي كنت اريد بدر شويه
خليفه زقر بدر وطلع على طووول
خبرت روضه عقب نوره بالي سمعته من عمها خليفه بخصوص الفستان وتمت نوره تضحك
اما نور كانت اطالعهن وهيه منحرجه وموضوع العرس هذا مش داخل راسها


بعد ساعه حضر المليج وملجو وشل خليفه الدفتر وراح لنور عشان اتوقع
تمت اطالع الدفترومسكت القلم في الوقت نفسه كان زايد واقف ايطل عليهم وهو ايشوفها اتوقع
تفاجئت به ابتسم وارسل الها قبله وراح
تم قلبها ايدق ويدق وماتعرف شو سبب خفقانه في نفس الوقت كان قلب زايد اكثر ايدق وشعووور بالفرحه ماينوصف
وهو راجع بعد ما وصل المليج وبدر معاه لين الباب كانت نوره طالعه من المطبخ وهيه متغطيه
التفت الها زايد
نوره:مبرووك يا زاايد
ابتسم:الله ايبارك لج ومبروووك انتي على الحمل
خليفه كان في الوقت هذا في الحمام يتوضىء وكان توه بيستنشق الماي واول ماسمع زايد ايبارك الها نشق المااي بقو ورااح في راااسه ورطه زايد وطاااح في الورطه
نوره باستغرااب:هااه انته شدرااك
زايد:خليفه قال اليه ...اخافج ماتبينه ايقول حق حد
نوره بارتباااك:هااه لالا عاادي ...الله يبارك لك
وراحت وهيه ماتعرف شو تسوي وتحس انها معصبه على خليفه
طلع خليفه من الحمام وراسه دايخ من الماااي الي دخل من خشمه لراسه
التفت له زايد:شبلاااك
خليفه:الله يسااامحك وانا من الصبح ارااابع لملجتك اتسوي فيه جذيه
زايد:شووو صاير؟
مشى خليفه وهو ماسك راسه :تعال تعال الميلس بقولك

البنات بعد باركن لنور وعقب اختفن خطف خليفه على نور
خليفه:ياله يا نوور مبروووك واسلم علييج
وقفت نور:عميه ويين بترووح؟
خليفه:ااا انا ونوره بنروح الشارجه يومين لعيال خليناهم عند مي واليازي
قرب منها وحبها على راسه:اذا تبين اي شي سويليه تيلفون شي توصين قبل لا ارووح
هزت راسها بلا كان في خاطرها اترد معاهم لاكن بما انهم بيروحون الشارجه تمت ساكته راح خليفه الي تصربع اول ماقالت له نوره خلنا انتم يومين في الشارقه وقامت احلامه اتوديه يمييين وشمااال
بعد ماراحو كلهم وقف زايدعند الباب
زايد:قلب زايد ياله
رفعت راسها مش مستوعبه الكلمه الي قالها
وقفت:كنت ارييد اروح مع عميه خليفه ونوره بس شكلهم بيتمون
زايد:انا موجووود ماتحتايين حق حد...جاهزه
هزت راسها بنعم والتفتت تاخذ غشوتها ومشت وراه
شعوره كان ماينوصف وهيه تركب عداله وراجعه معاه البيت وعلى ذمته ..تمو نصف الطريق ساكتيين وكل واحد منهم مايعرف شو يقووول وصله اتصال وتم يتكلم مع الريال وشكل بينهم حديث طويل
مدت يدها تسحب كلينكس ومسك يدها بسرعه وبقو
كتمت شهقتها وحاولت تسحبها لاكنها ماقدرت وهو يضغط اكثر حاولت تتكلم لاكن انشغاله بالمكالمه منعها
تمت اتحاول تسحبها وقلبها اتزيد دقاته وشكله ايحاول بكل طاقته ايخلي اصابعها تتخلل اصابعه
حست انها معصبه لانه ما مشى على شرطها وتمت اتحاول اكثر وماتفكر تستسلم عشان يعرف ان كلمتها وحده ومابترد عنها
لاكنها ماقدرت وهو يتمكن من يدها ويحتويها اكثر واصابعها معانقه اصابعه...استمرت اتحاول ومدت يدها الثانيه في محاوله اتخلص اصابعها
كان مبتسم وبعده ايسولف مع الريال ونظره جدام يدريبها انها دقته كذا مره عشان ينتبه الها لاكنه اتجاهلها
نور:اوفففففف
ابتسم اكثر ورجعت اتحاول من اول وجديداول ما سكر التفت الها وصرخ
زايد:شبلاااج
نور:بطل يديه
زايد:ماتشوفينيه مشغووول مع الريااال
نور:قلتلك بطل يديه وبعدين احنا شو عليه اتفقنا
زايد:ما اتفقنا على شي
نور:يعني شوووه ما تفقنا على شي ؟قلتلك زواجنا بس على ورق
زايد:وانا رفضت
نور اتسعت عيونها:عميه قال انك وافقت على شروطيه
زايد:قالج انيه وافقت عليها؟
نور:هيييه
زايد:انا ما قلتله وافقت اهو قال اييب الملييج وانا قلتله شاورها وعقب قال اليه انج وافقتي
نور:بس اهو قااال انك وافقت
زايد:عاده هذا الشي بينج وبينه انا ما وعدتج بشي ولا قلتله انيه موافق على شروطها
نور حست انها معصبه صدق سحبت يدها الي بين ايديه بقو لاكنها ماقدرت
نور:بطل يديه
زايد:اااااسف بعدنيه محتاااج لدفاااها
تحرطمت بالباكستااني والتفت للجهه الثانيه مبتسم وكمل طريقه وهو ايلم يدها اكثر بين يده ويضغط اكثر وهيه بعدها تتحرطم

طلبت نوره من خليفه يمشون اشويه في واحد من المولاات وبعد مانزلو
نوره:ممكن اتخلينيه اشويه اتشرا على راحتيه
حرك خليفه حياته:بتتشريين شوووه؟
نوره:مالك خص
خليفه:ماعليييج يعني؟
نوره:لا ماعليه وبينا التيلفوون
خليفه:طيب خذي راحتج بنتظرج في ستار بكس
التفتت له نوره:بتحصل محل عطوور وكريمات خذنا امنه شويه كريمات وعطور الي عنديه بيخلصن
خليفه واحلامه اترفرف:من عيووووونيه
نوره:هههه لا من المحل اريييد
خلته وراحت
بعد ساعه اتلاقو وفي يدها اكياااس
خليفه:هاتي اشل عنج
اعطته الاكياس ومشت معاه للسياره


وصل زايد ونور وكان الكل في استقبالهم الجده وام مروان وام فهد والبنات والكل مستانس برجعتها ومستانس من خبر ملجتهم تمو ايباركوون الهم وهنيه كل شوي اتزغرد الهم
هنيه:اه ياااني دنا الدنيا مش سيعااااني
كانت الجده حاضنه زايد ونور واقفه وراهم
زايد:شفتي انا ماليه الايدوه تحضننيه بس
ولف بنظره لمي:وهذيييج غطوها عنيه ...يعني محتاااااااج لج فوق ماتتصورين
التفتت عنه لطرف وهيه منزله راسها في محاوله لتطنيش كلامه
هنيه:ياست نوور اخذ حجاااتك لئوتك فوووق
زايد:هنيه على شوووه لعيله احنا ملجنا بس ...نور بتم تحت لين يوووم العرس وعقب بشلها فوووق والعرس ان شالله قرييب

هنيه:حنعمل فرح يادي الهنا يادي الهناااا دنا حزغرط من اليوووم لحد يوووم الفرح ولحد مابعد الفرح
ضحك زايد:هههه خذي راحتج بس لاتصدعين راسيه يوم برقد
هنيه:لاء ياباااشه اصدع راسك ايييه دنا زغروطتي زي البلبل لما يزغزغ ...اه ياااني دنا الدنيا مش سيعاااني
راحت نور مع هنيه للجناح وهيه تحس بضيقه من زايد وقراراته الي بيجبرها عليها ...يدري انها مابتقدر اتقول شي وهيه على ذمته وانها اتخاف ربها لاكن هذا الي يسويه ابدا مش متقبلتنه

في الفندق كانت نوره تتكلم في التيلفون
نوره:خليفه شو اسم الفندق هذا
اعطاها اسمه واعطته للي تكلمه
خليفه بعد ماسكرت:منو تكلميين؟
نوره:هذيلا صديقاتيه...صدفه طلعن اهنيه في الشارجه وايريدن ايسلمن عليه
خليفه:وبينج اهنيه؟
نوره:هييه ..اممممم ممكن انته اتروووح اشويه لين ايروحن
خليفه:بيسلمن وبيروحن؟
نوره:اكيييد
خليفه:ماعليه يوم بيوصلن برووح
نوره:عيل انا بروح ارتبلهن شي ...بشوف شو في الثلاجه
كانو حاجزين في غرفه وصاله ومطبخ
صاح تيلفونها والتفتت له:خليفه وصلن
شل سفرته وشكله مش راضي وطلع

تم ايفرفر في الشوارع وكل شوي يتصل راااحن واتقوله لااابعدهن
خليفه:يعني شو لينه ...مايعرفن السنع هن
نوره:خليفه شو تبانيه اسوي استحي منهن
خليفه:مالهن اهل الساعه وصلت عشر ...اخافج انتي الي معطيتنهن ويه
نوره:ماعليه انتظر عشر دقايق بعد
خليفه:اوفففف لو ادري ما وافقت على شورج..قاعد بس افرفر في الشوارع
نوره:انته ماقلت الصبح انك اتريد الحلاق ليش ماتروحله
خليفه:هييه صدق بدورليه حلااق فاتح
وسكر عنها وهيه تكتم ضحكتها
نصف ساعه ووصل حده
خليفه:خلااااص قوليلهن انيه ياااي وماليه خص
نوره:حرام عليييك استحي منهن...شو بيقولن تطردينا
خليفه:انا بايي وبعرف اسنعهن
نوره:لا حرام عليك لاتحرجنيه وهي اخر مره اطلب منك شي
بعد ربع ساعه اتصلت:ياله شرف راااحن..وافتح الباب بروحك لانيه تعبانه وبرقد
وسكرت في ويهه...حس بغيض ورجع للفندق فتح الباب ودخل على اناااره خافته منبعثه من الشموووع الي تارسه الصاله بريحتها الي تفوووح
كانت نوره تشغل بقية الشموع يوم قفزت على شهقته اول ماشافها التفتت له وكان واقف ايطالعها ويحاول يستوعبها
لابسه له فستاان ابيض رووووعه وتسريحه ومكياج هااادي وطرحه وشي خيااااال
ابتسمت ورجعت اتولع الشمعه الي جدامها
نفخ الهوا الي في صدره وقلبه طااااير فووووق منبهر التفت للمرايه يمسح على لحيته الي قبل اشويه رتبها ويضبط السفره والعقال زييين واتوجه ناحيتها وبعده مش متخيلنها جدامه وقفت ونزلت راسها تحت وهيه مبتسمه حط يده على قلبه
خليفه"وااااااو الليله بستخف لا محاااال
وقف جدامها وقلبه طبوووول...اهيه بروحها جنااان لاكن انها اتزيد الزين زيين شي فوووق الخيااال تخربط وماعرف شو يقول ولا شووو يسوي
رفعت نظرها له وابتسم الهاوبادلته الابتسامه وكانت ابتسامه عذااااب مثل مايقووول
تنهد بصوت عااالي وهو يسحب نفسه
تمت اعيونه اتجووول في المكااان للكيك والعصير وكل شي ورجع ايطالعها وهو مبتسم
تمت واقفه وابتسامه عذبه على شفايفها وتحاول تكتم ضحكتها على شكله المتخربط
فجئه قعد ورفع طرف سفرته
خليفه:هههه راحن ضيفاااتج؟
ما زالت ابتسامتها على شفايفها
ما يدري ليش طغى عليه احساس ان هالانسانه اول مره ايشوفها ومبهوووور ابهاكل شي جدامه غفل
في نفسه ايقول"لا حول ولا قوة الا بالله والله انيه احس انيه متوهق وما عرف شو اسوي
رفع راسه ناحيتها
خليفه:ا ااا اقعدي
قربت نوره امنه وقعدت ورفعت نظرها ناحيته وهيه بعدها مبتسمه
تمت يده اتحج لحيته وتروح اشويه لموخرة راسه متوهق صدق صدق متوهق
التفت الها وضحك فجئه
خليفه:نوووره تراااج وهقتينيه
نوره:ههههههه
خليفه ومش قادر يرفع عينه فيها:لاااا اظاهر ان حرارتيه انا الي بترتفع
نوره وهيه اتميل ناحيته:حياااتي ليييش صااااد اهنه عنيه
خليفه ويده على جبينه:ااااه الحراره ارتفعت عنديه
عيونها اشوي وتدمع على شكله
نوره وهيه تحاول تكتم اكثر ضحكتها:قلبيه ....روووحيه طالع اشويه صووووبيه
تنح خليفه والتفت ناحيتها وهو يحس فعلا الحراره ارتفعت عنده
اول ما حط عينه في عينها انفجرت بالضحك
نوره:اااااه ما اقدر ...خلييييفه شبلااااك انا نوووره...ههههههههههه..ههههههه
نفث الهو الي في صدره:لييييش اتسويبيه جذييييه
نوره مالت على ورا وهيه تضحك وتحرك يدها ويدها الثانيه على بطنهااا
نوره:بمووووت بطنيه عورنيه ...انته حرام عليييك خربت مكياجيه
خليفه:لحضه لحضه لحضه ...بروح اشويه وبرجع
قام وراح للغرفه واستخف اهناك اكثر وهو ايشوف ان اجواء الغرفه بعد غييير راح للحمام يغسل ويههه ويحاول يستوعب
اعتدلت نوره ومسحت دموعها وراحت للمرايه ورتبت نفسها وهيه تحاول تمنع الضحكه ترجع الها
نوره:اااخ مينووون
نشف ويهه بعد ما رش الماي كذا مره وطلع بدل ثوبه بواحد ثاني وتسكب زياده وهو يلبس السفره والعقال ورش نفسه من كل العطورااات وسحب نفس وطلع
اول ما شافته ياي صوبها ابتسمت وبادلها الابتسامه
وقف يتاملها وضاع امنه الكلام مره ثانيه
حط يده على راسه وغمض:انتي شو سويتي ابيه ناويه اليوووم تذبحينيه
نوره:هههه سلااامتك...مالنا غنى عنك
فتح اعيونه وقرب منها وعيونه اتجووول في كل شي فيها
خليفه:ترا والله الي يصير اليه مش تصنع انه واااقع انتي شي خيااااال
لفت ايديه خصرها وقربها ناحيته
خليفه وعيونه اتجووول في ملامحها:عذاااااب ...عذاااااب ...شو اقدر اقووول بقووول
بنظرات خجوله وابتسامه صدت عنه وعيونها العذاب نفسه
خليفه:يوه يوه يوووه يا نوووره انا رايح في عينها خلااااص
ابتسمت:شووو فييج مش ناويه تذبحينيه انتي اليوووم
وضم صدرها اكثر لصدره وهيه مبعده ويهها عنه ونظرها لجهه ثانيه
خليفه:انتي راضيه عليه خلاااص
ابتسمت وزادت دقااات قلبه
خليفه:ياربييييي احس الحراره رجعت اليه
نوره:خليفه بس عااده
خليفه:روووح خليفه وعمره وقلبه وكل عرق فييه
نوره:ههههه
ووجهت نظراتها لعيونه
نوره:تكفينيه عروق قلبك بس
خليفه:انا كلنيه بكل مافيه من عظم وعرق ومصران وغيره لج
نوره:بس عااده ..اي عظم ومصران هذا بعد تتكلم عنه
ابتسم اكثر:سوري يالغلا واعذرينيه في الي بقوله ..انا بروحيه مش عااارف شو اقوووول
نوره:تم ساكت احسن
خليفه:شوووه اسكت لالا فديتج انا اليوووم مابسكت دقيقه واتحملي انتي كل كلمه بقولها ...انا عنديه كلاااام واااايد كلام منطقي وغير منطقي
شلها فوووق
نوره:على وييين بعدنا بداية السهره بنقطع الكييك
خليفه:ماعليه لين باجر اضمنه لج مابيخترب ...المهم انتي اتحصلين فيها طريقه اتسكرين ثميه والي بقوله اليوووم
لانيه ادري انيه اخر السهره بنظرب

عاده انا ما رحت معاهم عطونيه تصريح اكل من الكيكه واوزعها عليكم


.....................................................



نور تمت طول الايام الي بعد مارجعت مع زايد في الجناح تمت عندها اليده كم يوووم وبعدها راحت عنها خليفه اول مارجع
حاكمته نور بالي صار وتم يحاول يتعذر ويقولها انه صح ماسمع زايد قال انه موافق بس اهو فهم امنه انه موافق تم ايحاول ايرقع في السالفه لين ماعصبت عليه نور ورااحت
دخل خليفه المجلس على زايد
خليفه:اثاريك هب هين يا ولد اختيه
زايد وهو يعتدل:علووومك
خليفه:نشفت عروقيه من المحاكمه ...الله يسامحك وهقتنيه معاها
ضحك زايد:يا حيك انا تمت تتحرطم عليه وانا مش فاهم الها
خليفه:شكلها والله خذت في خاطرها منيه ...انته علومك معاها
زايد:من هذاك اليوم ما شفتها عطيتها ان العرس قريب وما شفنا بعض من عقبها
خليفه:لا انا بروح اتعذر منها ثاني مره والله كسرت خاطريه وهيه اتقول انكم مفكرينيه مثل اللعبه بين ايديكم وان مشاعرها مالها اي اهميه
ضيق زايد من كلام خليفه وقام عنه وراح
على المسا في نفس اليوم نزل زايد من فوق وراح المطبخ والوقت كان متاخر كان موصي الدريول على حاجه وقاله انه قال للخدامه اتخليها في المطبخ اخذ زايد حاجته وقبل لا يطلع قلبه حس ان في حد موجود
في المطبخ تقدم للثلاجه وطل للي وراها واتسعت ابتسامته وهو يشوفها واقفه منزله راسها بلبس بنجابي وشعرها مفتوح
تم واقف يتاملها وهيه مستحيه ومنحرجه انه صادها..قرب خطوه ورفع يده وحط حاجته فوق الثلاجه وتقدم خطوته الثانيه لين صار قريب منها وااايد وهو يحبسها بين الجدار وبينه
رفعت نظرها على امل انه يبتعد عنها لاكنه قرب اكثر وهو يلف خصرها بيد واليد الثانيه يتركها تتخلل شعرها ويرفع راسها ناحيته
كان تنفسه سريع وقلبه ايدق بقووعيونه اتجول على ملامح ويهها وهيه مانعه نظرها يلتقي بنظره
زايد وصوته رايح:اخيرا اخيرا صرتي ملكيه مره ثانيه
تنهد:انا مستحييييل افرط فيج مره ثانيه...نووور طالعينيه ..يعني انتي ماحسيتي بمشاعريه ناحيتج
كل شوي ايقربها اكثر له ويده في شعرها تتحرك بتوتر
زايد:نووور انا احبـــــــــــج انا اعشقج ...طالعينيه يا نوور قولي شي
تمت لازمه الصمت ونظرها مصدود عنه
زايد:ليش اتسويبيه جذيه؟خلاااص صرت ما اعني شي لج
بدت دمعه تنزل من عينها وتبعتها الثانيه
لمها لحضنه قو وهو يسحب نفسه بصعوبه
زايد:ارجوووج يا نووور ارجوووج انا ما اريد اشوف هالدموع مره ثانيه قولي شي لا تخلينيه جذيه
هزت راسها وابتعدت عنه وويهها محمروهو يطالعها بنظرات متالمه
زايد:تبين اتروحين باكستان بوديج...بسويلج كل الي تبينه ..بس لا تعذبينيه اكثر من جذيه
تمت تمسح دموعها واهيه اطالع تحت وشفايفها ترتجف
ضرب بقبضة يده طرف الثلاجه
زايد:يا اللــــــــــــــــــه
التفت الها:نووور ..قولي اي شي
تنهدت ورفعت نظرها لعيونه
نور:انته تدري يا زايد انيه اخاف معصية الله في عدم ارضا الزوج وانته حطيتنيه في موقف ما اقدر الا اكون فيه تحت السمع والطاعه ..بس هذا
واشارت لقلبها
نور:بعده تعبااان ...غصبا عنيه يا زااايد غصبا عنيه
زايد وهو يرجع ايلفها بيديه مره ثانيه:اعطينيه فرصه يا نووور اعطينيه فرصه وانا عليه اعالجه هذا
نزلت راسها تحت مبتعده اشويه ونزلت دموعها
زايد وهو يرفع راسها فوق عشان تلتقي نظراتها بنظراته:نووور انا ما بجبرج على شي ...صح اننا ملجنا وانا مابغصبج على شي لين يوم الدخله وانتي بكيفج تبينا اناجل العرس بناجله لين ترضين عليه
نور:ما اقدر اوعدك بشي ممكن تتركنيه ارووح
ابتعد عنها ومرت بسرعه رايحه

بعد يومين سافر زايد ومحد يدري وين راح بعد اسبوع طمنهم بدر عنه وقالهم انه بخير بس لا تسالونه وين اهو

خليفه ونوره علاقتهم تحسنت خصوصا بعد الليله الرهيبه الي قضوها في الشارجه واعترافهم لبعض بكل شي في قلوبهم حتى موضوع الحمل صرحت به نوره
فهد سافر لبعثته الدراسيه...مروان كثرت دوراته وصار مايقعد في البيت وايد ومن يوم كانو في دبي ما شاف مي مره ثانيه

نور بعد فتره هدت مشاعرها وحست بتانيب الضمير لاختفاء زايد ونفسها تعرف اهو وين وليش سافر
مرات اتفكر انه يمكن تعبان وصاير شي في حالته الصحيه وان فهد يمكن ايكون معاه
وافكااار وايد اتفكر فيها تراودها
بعد شهرين اتصل خليفه على نور وقال الها ان زايد ايسلم عليها وانه بعد اسبوع بيرجع وانه ايشاورها في موضوع العرس هل هيه راضيه عنه بعد اسبوع
تمت ساكته وماعرفت شو تقول
نور:مادري يا عميه
خليفه:خلاااص عاده يا نووور...اسمعي انا ما اريد اضغط عليج لان زايد قال انه ايريد الموافقه برضاج وانا بعطيج مهله لين باجر
تقررين على راحتج
طول اليوم ونوور اتفكر وصلت الاستخاره وحست براحه ووافقت
البنات رتبن كل شي لنور وخلصن موضوع الفستان الي رفضته نور اول شي وحلفت الها روضه انه ماكلف شي وانه بيكون ملكها
روضه:نوور الفستان والله بسيييط احنا اشترينا قطه بيضا راقيه وفصلناه في مشغل عمة وحده من صديقاتيه ماكلف وايد يا نووور ..واعتبريه هديه منيه لج
سكتت نور وهيه تحس بتوتر ايلفها وشعور بالضيقه للي يصير ماتتخيل ان كل شي بيصير قريب خافت من شعورها كيف بيكون باجر عند زايد وخافت انها ترجع اتحس انها جابره نفسها على ارضاءه غصبا عنها
تمت طول الوقت تذكر ربها وتستغفر وتطلب امنه العون

حضر زايد في نفس يوم العرس الصبح واستانس ان كل شي جاهز وكل ما يتخيل انه اليوم بيشوفها ايحس برعشه اتلفه ويحبس انفاسه
على الليل ومن بعد ما طلعت نور للمعازيم والكل ذكر الله على زينها والنوور الي كان يسطع منها رجعت مع خليفه لفلة زايد لان زايد قال انه مايريد يطلع على الكوشه
في الفله كل حبايبها كانو مجتمعين حتى العمه وبعض صديقات نور يابهن زايد على حسابه..استانست نور بييتهن
زغاريط هنيه ما وقفت وهيه تعلن دخول العريس تمت نور منزله راسها تحت وهم كلهم مجتمعين في صالة الفله الكبيره حوليها
كالعاده كان الحضن الدافي في استقباله والكل حوالينها ايبارك له رفعت نظرها اشويه ناحيتهم ولمحته
طرف سفرته نازل على الجنب الي في ناحيتها وهو لابس البشت ومنزل راسه تحت يحضن يدته
حست بتوتر ورجفه
وقف والتفت ناحيتها وتقدم بخطواته في اتجاهها
رفعت راسها له وهو بعده على بعد خطواات منها واتسعت اعيونها للي شافته واول ما رفع حواجبه ابتسمت ابتسااامه ذوبت كل شي فيييه نزلت راسها تحت وهو يتقدم ناحيتها بابتسامه وقلبه ايرفرف
الي خلا نور تبتسم اهو شوفتها للحيه الي بدت توها تطلع فيه وشكله مش ناوي يحلقها على طوووول عرفت اهو وين كان
كان شكله خياااال فيها ونووور طاغي عليه وهيبه وقف عدالها بعد ما قبلها على راسها والتفت للجميع مبتسم ولقفت يده يدها ومسكها ضاغط عليها وهمس
زايد:مبروووك
تمتمت بالله ايبارك لك بصوت مش مسمووع
حس برجفة يدها وضغط اكثر معبر في ضغطته هذي شوقه الها...سعادته كانت ماتنوصف اول ما شاف ابتسامتها حينها اتاكد ان الله راضي عنه
طول فترة الشهرين الي فاتو ومن بعد اتصال من جلال يدعوه لحضور اجتماع لمشايخ علما
تاثر زايد بكلامهم النوراني الي يدعو الى التفكر في عظمة الخالق ...كلام بسيط له الاثر في حياة الانسان
من القلب الى القلب ..وهو مثل التنبيه او التذكير للانسان بحقيقة وجوده في هذه الدنيا...وحينها ومن بعد ما ينتبه الانسان ويعرف حقيقة نفسه يسعى الى التقرب الى الله ويطلب العلم ويتفقه في امور دينه اهم اشي ان الانسان يكون عنده الطلب والرغبه لتعلم امور الدين
زايد وااايد تاثر بالاجواء اهناك حتى انه حس ان عمره ضاع وهو ماسوا شي لاخرته وحمد الله وااايد انه نبهه قبل فوات كل شي
وحس ان نور نعمه ارسلها الله له ونووور انار له حياته
قرب منها وهمس
زايد:تبينا انروح فوق
ابتسمت وتمت امنزله راسها تحت
كفايه عليك يا زااايد الابتسامه تصريييح بكل شي
وقف ومسكها ايساعدها وودع الكل وتوجهو للسلم والكل يتمنى الهم السعاده والتوفيق
كان ملتفت الها وهو يساعدها تصعد وابتسامته مافارقت شفايفه
زايد:اذا تعبتي عاادي بشلج
رفعت نظرها له وهيه مبتسمه وهزت راسها بلاااا وهيه ماسكه بيده وتتبعه صاعده
زايد:هههه شكليه انا الي متوهق بالبشت
واخيرا وصلو فوق للاجواء الرهيبه اهناك....الصاله كانت مرتبه بشكل خيالي مشو لين طقم الكراسي ووقفو رفع راسه ايطالعها ويبادلها النظرات الي كانت اتشع منها السعاده والفرحه ..ابتسامتها كانت نعمه بحد ذاتها له اليوم...نظراتها الي ماتخيل بيشوفها جذيه كانت شي خياااال والفرحه طالعه منهن
يدري ان شكله كان له دووور لفرحتها هذي ومن المؤكد انها عرفت وين كان
زايد وعيونه في عيونها ويقرب اكثر:مي تم سي بياااار
ضحكت نور وحطت ايديها على ويهها:زاااايد
زايد:صح جذيه ايقولونها
لفها بيده وقربها لصدره:هههههه حشرت جلال الا لازم اتعلمنيه اياها والريال مسكين منحرج
كان راسها وايديها على ويهها قريب من صدره الي سمعت من خلاله دقات قلبه السريعه رفعت راسها له اطالعه بنظرات شوووق
نور:انته شو سويت فيه ...لين اليوم الصبح وانا كنت رافضه هالزوااج
زايد:يعني من بعد الصبح رضيتي
نور:من قالو انك يييت وانا ما ادري شو يصير اليه
زايد وهو اينزل راسه ويطالع اكثر في ويهها وهو ماسكنه:فديت انا الابتسامه وفديت الرضى
ضمها اكثر لصدره:ااااه يا نوووور ...انا كنت ضاااايع ضاايع ولوما الله ثم انتي جان ما ادري كيف كان حاليه ...انا ااااسف يا نووور ااااسف على كل شي ياااج منيه
وضمها اكثر واكثر
زايد:نوووور كل ما اتذكر ترجياتيه لج عشان اتسامحينيه وانتي مش من قلبج اتسامحينيه ....صعب عليه الامر وانا واقف بين ايدين الله واطلب امنه العفو
حست نور في صوته العبره
زايد:تخيلي انا كم انسااان ظلمته ...وكم كان لهويه في هذي الدنيا ...كم من صلاااه ضيعتها ووااايد من الذنوب مايعلمها الا الله ...
كم كنت متكبر وشااايف نفسيه ...تخيلي يا نووور انه يوم القيامه الله يحشر المتكبرين وهم مثل الذر بين ريول العالم محد ايشوفهم والكل ايدوسهم بس بسبب انهم كانو شايفين عمارهم فوق كل حد
نووور ...الموقف كان صعب عليه وانا اطلب العفو واسجد لله انه يغفر اليه وعقبها افكر ان الانسان ماغفر اليه كيف الله بيغفر اليه كل هالذنوووب
انا عشت يا نووور اوقااات ما يعلمها الا الله وانا ياااأس من رحمة الله لدرجة انيه فكرت ان الحياه صارت صعبه ومالها اي طعم وانا فكريه ان الله مش راااضي عليه ..لاكنهم اهناك جزاهم الله خييير
عطونيه امل في رحمة الله وان الله يفرح بتوبة العبد اذا تاب وصدق بتوبته
بعدها ورفع راسها ايطالع عيونها الي كانت تبرق وهيه اطالعه
زايد:انا يا نووور ادري انيه ما استااهل هذا الي يصير اليه وادري انه ما صار اليه الا علشانج وبسبب صبرج اليه وعليه
وابتسااامتج اليوم يا نووور كانت دليل على ان الله راضي عليه...نووور زايد الي اذاج وتحسين بنفسج مش راضيه عنه خلاااص راااح وانا اليوم جدامج انسان ثاني ما اريد من هالدنيا الا رضى الله ثم رضاج...والله يثبتنا يا نووور على مايحب ويرضى
كلماته خلتها ترتعش بين ايديه ودفعتها انها تدفن ويهها في صدره وتجهش بالصياااح
زايد:لالالا يا نووور لالا انا قلت ما اريييد دموووع وما ارييد صياااح يا بنت الحلال انا بروحيه تعبت من الصياااح
نور وهيه تحاول اتهدي نفسها وتسحب نفسها:اللهم لك الحمد والشكر اللهم لك الحمد والشكر زااايد ماتتصور فرحتيه يا زااايد انا كنت يااسه انيه احصل الراحه في الدنيا ومصبره نفسيه انها حياه بعيشها وبصبر على بلاويها والله بيعوضنيه في الجنه
اللهم لك الحمد والشكر الي يصير اليه شي فوووق فوووق توقعيه ولله الحمد والشكر
رفع راسها فوق
زايد:راضيه عنيه يا نوور
غمضت عيونها وفتحتهن
زايد بابتسامه:يعني اخذ راحتيه واعيش الواقع شويه
ابتسمت وخذها في عناااق حااار

صلو بعدها ركعتين وركعتين شكر وقضو ليلتهم وهم يتسامرون ويقصلها زايد بالي صارله خلال الشهرين الي فاتو ونووور مستمتعه بكلامه ومن التغير الي صارله
وبعد ما قصر زايد في تسميعها كلمات الحب والشوووق وهيه اتذووب بين ايديه
بعد يومين طلعو عمره اسبوع ومن عقبها شهر العسل قضوه بين باكستان والهند
اختار اهو يبني مسجد في باكستان وهيه مسجد في الهند وغير المساعدات الثانيه الي سووها للمساكين والمحتاجين
وكان ثمار هالحب بنتين توؤم ..كان زايد كل ماشافهن حمد الله وشكره على هالنعمه

فهد بعد سنه من دراسته رجع وتزوج اليازي وخذها معاااه وقرت عينك يا فهيداااان

اما مروااان الي ذبحه الشوووق وصبره وصل حده وخصوصا ان هذي ثاني سنه اتمر وهو ماشافها
كان كل فتره ينتقل لمكان مبتعد عن اجواء البيت لييييييين ما قال له الصبر خلاااااص يا مرواااان انا تعبت منك
دخل على امه في يوم وكانت توها وحده طالعه عنها
مروان:مرحبا ماما منووو كان عندج
ام بدر:هذي مي فديتها يايبه النا هريس
مروان وهو ملتفت لباب المطبخ الي راحت امنه :كااانت اهنيييه
ولحقها وهو ايناديها وام بدر اتناديه مستنكره فعله
مي اول ما نزلت من باب المطبخ الثاني متوجهه للباب الخلفي عشان ترجع سمعت صوووت ايناديها التفتت وشافته ياي يركض ووقف منصدم كانه غلط في الي كان ايناديها وقف متنح ومي انحرجت اول ما عرفته ونزلت راسها تحت
ما كانت مي الي يحيدها بسمها الصغير وبراءة الاطفال الي كانت تطغي عليها كانت جدامه انثى بمعنى الكلمه وبجسم نضجت انوثته وملااامح خياااااال طفر منها الزيييين
تم فاتح عيونه وثمه ايحاول يستوعب
مي وهيه منزله راسها تحت:الحمدلله على السلامه
مروان وهو يرجع ورا وريله تدخل في الزباله الي وراه ويتوهق ابها:هااه الله الله الله ايسلمج ..انا انا
والتفت متوهق بالزباله الي ماطاعت اتفج من ريله وهو ينفض ريله
ضحكت مي وركضت راجعه بيتهم
مروان بغيض ينفض برميل الزباله من ريله:الله يغربلك
تحررت ريله والتفت للباب الي طلعت امنه رجع بسرعه داخل وهو حاط يده على قلبه وبمشهد تمثيلي دار وعق عمره على الكرسي وهو ايقووول لامه تلحق عليه
ام بدر وهيه تنتفض من الروع عليه وتقرب امنه:بسم الله علييك بسم الله عليييك
رفع مروان رااسه:حرااااام علييييييكووووو يوزووووونيه ولا بموووووووت الصبر مل منيه يا ناااااس
ام بدر:حسبي الله على شيطااانك ...طيحت قلبيه ...انته ماتستحي على ويهك
اعتدل مروان وكان بدر نازل وهو شال ولده ومن وراه روضه
مروان:حرام عليكو هاااه هااه طالعو الشعر الابيض طلع في راااسيه
التفت لروضه:وانتي يا حرمة الاخو ماعندج واااسطه تتوسطيلنا ابها عند اختج مابس عليها سنتين
ام بدر:خلها اتخلص باقي الها نصف السنه هذي
مروان:لالالا انا من البدايه كان اتفاقيه معاهااا اقصد معاااكم انها اتخلص اول ثنوي وثاااني ثنوي وعقب العرس
بدر:عاااده انته صكيت من دوره لدوره تراااك
مروااان:شوووو اسوي من امر جدام حجرتكم كل يوووم واشم الدخون والعطر استخف بعد فكيتكم منيه عن لا استخف عليييكو
ضحك بدر:هههههه ...شف انا عنديه طريقه اتصبرك المده اباقيه
تربع مروان:هااات الي عندك
بدر وهو ايطالع ولده ابو سنه:المزيووون هذا .....بنحول منزه عندك والشغله مايبالها مرضاعه وحده في الليل وقض معاه احلى الاوقااات
مروان وعيونه تتسع:واللـــــــــــــــه ماناقصنيه الا ولدك هذا ابو دحنه
ضحكت روووضه
مروان:انا بس وديته معايه امس عند الربع وصرط العيشه الي محطوطه كلها فضحنيه ماجنيه تارس له كيسين من الدكان قبل لا انرووح الهم
ام بدر:هب هببباك الله بتاكل الصبي قل ما شااالله
التفت بدر لروضه:تسمعييين مادري على منوووه الصبي طالع
روضه:زيين ماعليه حسابك عقب
بدر بابتسااامه:افا افا السموووحه يا ام ميووود
روضه بهمس:زين زيين ماعليه
مروان:المهـــــــــــــــــــــــم ارييييييد اعرس ماااااليه خص


..........................


خليفه كان توه ياي من وحده من سفرياته واستقبلته نوره عند الباب بحفاوه
خليفه:الشنطه والجاكيت والشال كلهم خليهم ايولون عند البااااب وتعااالي انتي
شلها من على الارض واتوجه للسلم ونوره تضحك
نوره:ياربييي يا خليفه ابدا ماتتغير
خليفه:مشتاااااق تعرفين شو يعني مشتااااق
اول ما فتح خليفه باب الغرفه انصدم من لفراش الطويل واليهال عليه متسدحييين
اليهال:هيييييييه عميه ياااااا
خليفه بنظره منصدمه لنوره:شووووو اليووووم
نوره وهيه تنزل من ايديه وتسبل بعيونها:اليوووم العااااائلي
خليفه بصدمه:لااااا حرااام عليييييج جان قلتيليه ااخر يوووم
نوره:حرااام عليييك والله انهم كلهم متولهييين عليييك تعال تعال
كان مكشر بويهه وشكله شوي وبيصييح وهو يمشي داخل
خليفه:هييه عااده اول اتحول اول ايحطون راسهم ويرقدون الحيين ما شالله نويصر واحمدوه رادارااات شغاااله طووول الليل
قامو كلهم وتمو يحضنونه
خليفه:خلاااص عااده ارقدو ارقدووو
التفت للمنزل:يعلكم تفدونها الاميره النائمه الي عمرها ما غثت ابوها ودوووم راقده من المغرب
ضحكو البقيه وقالو له التفت وراااك
التفت خليفه وقفز وهو ايحس بشي شابص في ريوله
مها:بابااااه
غمض عيونه بلااااا:انتي بعدج واااعيه يالييييييييل مطولك
مها:باباااااه هاااتي حلااااااوااااا
ضحكت نوره:يا ويلك يا خليفه لا تقووول مايبتلها الحلااااوا
خليفه وعيونه على نوره وهيه رايحه تنسدح على السريرواحمد من جهه وناصر من جهه وهم ايطالعون خليفه بنظرات خبيثه ويطوقونها بيديهم وروسهم على ايديها
خليفه:لااااا والله
نوره:اليوم حنانيه خاااص لهذولاااااا فديت انا الشباب الحلوين
احمد:انته رقد السكن هذيلاااا وخصوصا هذي ام كشه الي اسمها المها اعوذبالله من كشتها
خليفه:تخسي ام كشه قوووم ياله اشوووف قوووم وفااارجو ياله برااااا
غمض احمد وناصر عيونهم وسوو عمارهم ارقووود ونوره تضحك عليهم
يرت مهايه خليفه من ريله:بابااااه حلااااواااااا
خليفه:يااااذي البلشه انا تعباااتن تعبااان ياي من السفر
مها:باباااااااه حلاااااوااااااا
خليفه:ااااه يالييييل مطولك

..............................

الليله اخر ليله لمروان شان ايودع العزوبيه من بعد ما شافها وهو حافر قلوبهم الا يعجلون بالعرس
دخل لقسمه وهو مستااانس على ريحة العطر والدخووون ومتخيل الفرشه جدامه وانصدم اول ما وصلها ببدر وولده رقووود عليها
مروان بصوووت عااالي:يا سلااااااااام ايييييييه يا حضرت المحااااامي قم قم قم ماناااقصنيه عاااده الا انته وولدك يااااله براااااا
سحب بدر اللحاف وكمل رقااااده
مروان:عااادي بتلف انته وولدك فيييه وبتنسحبووون برا ...ياله عااده قم حرااام تبانيه اذبح ولدك وانا الفه
ولا حياة لمن تناااادي
مروان :زييييين يا بدر زيييين
كشف مروان اللحاف وصرخ في اذن الصبي وقااام ايصييييح ونفس الشي بدر مغمض عيونه راااقد وماله خص في ااي يصير عداله
شل مروان الصبي وهو يتحرطم ووداه لين جدام قسمهم ورجع لف اللحاف على بدر وسحبه برا لاكنه ماخلا اللحاف ورجع سحب اللحاف من تحت بدر ورجع وكان بدر اسرع امنه وهو يركض للفرشه ويرقد عليها مره ثانيه
انفجر حينها مروان بالضحك وقعد بدر قاااعد يضحك
مروان:اقوووول ههههه فاااارج احسلك
بدر:لا انا ببات عندك الليله بجدد ذكرياتيه
مروان:لا والله قووول انك مريوووق
بدر:اممممم يجوووز...فديييييت ميمي بتي اهنيييه
مروان:هاااااه بعدنا بعدنا ما وقفت من التفديااات
بدر:والله يا مروان ان ميمي غلاااها غييير انته ما انتبهت للبراويز الي في الصاله
مروان:لااا
قام مروان وحصل كل البراويز فيها صورها يوم كانت صغيره...ابتسم رجع لبدر
مروان:هذا مابيشفعلك اتبات اهنيه ياله قم فااارج


.....................................


على الكوووشه والكل ايبارك ويهني اخيرا تحقق حلم مرواان وهو ايشوووف صااافي اااقصدي مي جداام عينه
اول ما قرب منها تم متنح ايطالعها وامه اتحركه تباه ينتبه لعمره ويكمل ويقعد لاكنه ابدا ماكان ايحس بالي حوليه
ام بدر:فضحتنا الله يفضح شيطاانك...اقعد يا ولديه لاااحق اتشوووفها عقب
ابتسمت مي وهيه تسمع عمتها اتكلمه ونزلت راسها تحت
مروان:انزيين انزييين
قعد عدالها وهو يحس انه فووق السحااااب
همس الها:احم احم ممكن نتعرف
ابتسمت وصدت للجهه الثانيه
مد يده ومسك يدها بسرعه قبل لا تسحبها وما كان اي حاجز بينهم لز صوبها اكثر وتوترت اهيه اكثر
مروان:اسمي مروان ومن سنتين ميت واليوم ردت الروووح فيه
ضغطت بيدها على يده ووذاااب من حركتها
مروان:ما ادري احس انيه قد شفتج من قبل
كل ما كانت تسحب النفس وتنفثه كان يسمعه بصوت وااضح ابتسم ولزم السكووت وهو يحس برجيفها وتوترها
بعدها بشوي مال الها:ترانا مابنطلع للبيت على طووول بنمشي لبرج العرب انا ادري ببدر وغثاااه الي غاثنيه به من البارحه...روووضه تدري وقلتلها ماتقول لحد وجهزت سمانج وقده في السياره
هههه حلوه الشرده ترااا
بعدها طلعو مروان ومي للسياره على طووول ومناك لدبي ومي بعدها بفستاانها
مي بهمس:لو خليتنيه اروح البيت ابدل اول شي
مروان بوناااسه عقب ماسمع صوتهااا:لالالا انا ما شبعت بعدنيه من شوفة الفستان عليج يعني انتي لابستنه بس حق المعازييم اليه حق انا بعد اشوووفه على راحتيه
تمت ساكته ومد يده ليدها ورفعها لشفايفه
مروان:ماقلتيليه انا اعرفج من قبل
مي:انته شرايك؟
مروان:انا قلتلج انيه مشبه علييج
مي:تغير يعني شكليه
مروان:وااايد المهم انج انتي اهيه وصبريه ماراااح بلااااش....اممممم واخبار التعليم في هذي الفتره تعلمتي وااايد
مي:كانيه اسمع نغمة طنااازه
مروان:هاااه لالا ههههه ابصم بالعشره انج تعلمتي بما فيه الكفايه
مي:مب تعلم يا مروان قل نضوووج
مروان:هممم من ناحية النضوووج انا شفت وااايد اشيا نضجتي فيهها...انوثه وجماااال
سحبت يدها من يده منحرجه وفضلت تسكت لان شكله مايستحي في اي شي ايريد ايقوله

في الفندق بدا استهبال مروان وهو يحرجها بنظرات اعيونه الي مسحت جسمها نازل صاعد ايدقق فيها
مي باحراااج:وبعدييين معاااك
لف ايديه حوالينها وسحبها لحضنه
مروان:تعاااالي تعااالي واسكني اهنيه بين اضلوووعيه وسط صدري تعبت تعبت من الانتظاااار
انتي ما اضناااج الشوووق
رفعت نظرها له وذااااب من نظراتها
مروان:ا.........ح....ب.....ج



##
##
##
ودمتم وديمه العطاء
22\4\2010



كل الحب لكل قراء نور ومشكووووره على المرووور الدائم
محبتي للجميع



 
 

 

عرض البوم صور وديمه العطااء   رد مع اقتباس
قديم 22-04-10, 12:19 PM   المشاركة رقم: 675
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو راقي


البيانات
التسجيل: Mar 2010
العضوية: 157113
المشاركات: 1,181
الجنس أنثى
معدل التقييم: البنت العنقليزية عضو له عدد لاباس به من النقاطالبنت العنقليزية عضو له عدد لاباس به من النقاط
نقاط التقييم: 108

االدولة
البلدAustralia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
البنت العنقليزية غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ΑĽžαεяαђ المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

.. السلام عليكم والرحمة
واااااااااااااو
موب مصدقة الرواية
الان ذا اند
انتهت

ومن الان اشتقت لنور
وزياد المال
والوليه هنية..فديتها ياناس تهبببببببل
وبرضو خليفة ونورة خهخهخهخ
حتى لما ولدت بالنهاية
مازالت مستمرة باليوم العائلي هههههههههههههه

ونشوفك بروايتس الجديدة بإذن الله

 
 

 

عرض البوم صور البنت العنقليزية   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة وديمة العطاء, رواية نور, رواية نور للكاتبة وديمة العطاء, وديمة العطاء, نور, قصة رواية نور للكاتبة وديمة العطاء
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


LinkBacks (?)
LinkBack to this Thread: https://www.liilas.com/vb3/t126744.html
أرسلت بواسطة For Type التاريخ
ط¬ط¯ط¯ظٹ ظپظٹظ†ظٹ ط­ظٹط§طھظٹ ط¨ط§ظ„ظ‚ط§ ظ„ظ„ظƒط§طھط¨ط© ظˆط¯ظٹظ…ط© ط§ظ„ط¹ط·ط§ ط§ظ„ظ‚طµطµ ط§ظ„ظ…ظƒطھظ…ظ„ظ‡ This thread Refback 17-08-14 03:13 PM


الساعة الآن 07:32 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية