لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل liilasvb3@gmail.com





العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 25-10-09, 02:40 PM   المشاركة رقم: 6
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ناقد مبدع


البيانات
التسجيل: Aug 2007
العضوية: 38720
المشاركات: 3,019
الجنس أنثى
معدل التقييم: Emomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1554

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
Emomsa غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Emomsa المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

تقتحم أنفاسها تنهدّات الصدر




تقتحم بسماتها دموع القهر




يقتحم عطرها أريج الزهر




ملاك روحها ملاك




تعانق بخفتها الأفلاك




أعاين جمالها فألفاه




تأبى النجوم الظهور تأباه




يغفى القمر يمتنع سلواه




أحاكي قلبها من همس الفؤاد




أحاكي عشقها من رقة السهاد




أحاكي طيفها من حنايا البعاد




آهٍ في القلب تختنق




آهٍ في القلب تكاد تنطلق




حنينٌ في قلبي بلإشتياق




ربّاه سلوى من عندك تهبني




رباه بل صبراً على البعاد





الخاطرهـ منقوله

 
 

 

عرض البوم صور Emomsa   رد مع اقتباس
قديم 25-10-09, 02:45 PM   المشاركة رقم: 7
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ناقد مبدع


البيانات
التسجيل: Aug 2007
العضوية: 38720
المشاركات: 3,019
الجنس أنثى
معدل التقييم: Emomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1554

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
Emomsa غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Emomsa المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

البارت الرابع

اخذ دش وجلس في مكتبه ودخل السي دي الي طلب من فهد يجمع معلومات عن
صور لبنت لقاها في
شنطة ميهاف اللي طاحت بيده و هي تهرب .. وفيها مفكرتها الخاصة ..
السيدي عباره عن مجلدات مقسمه لكل سنة ملف ..
السنه الاولى مقاطع فيديو لبنت لابسه حجاب مغطيه شعرها وملابسها محتشمة
وعباية ملونة في الجامعة الفرنسية
اغلب الصور البنت جالسة لحالها .. او في المكتبه تقرا ..
السنة الثانية : مقاطع لنفس البنت من المتفوقات في الكلاس وتقدم برسنتيشن ولازلت بحجابها الساتر
السنة الثالثة و الاخيرة البنت نفسها في ندوات و محافل وتقدم شروح على اجهزة عرض باين عليها الاحترام عينها على الارض الا اذا شرحت ترفع عينها
صوت تعليق فهد : ياطويل العمر البنت تدرس ادارة اعمال تحب ترتيب الحفلات و التنظيم مجال تخصصها
ليس لها صدقات من الجنس الاخر طبعا هذي صورة راشد شاب امارتي يحاول يتقرب منها ولكنها تصده دايم .
امها فرنسية ماتت وعمر البنت 15 سنة و ابوها سعودي متوفي و عمرها 7 سنوات
عاشت فترة في فرنسا وبعدين جابها عمها للسعودية لها اخو اسمه صالح و كان يدرس في امريكا
فيصل: ااااااااااة احترت معك لكن والله ياميهاف لاشربك كاس الذل و المهانه على تجرؤك علي ........ أجل أنا فيصل الــ ..... ترفعين يدك علي
إن ما ذليتك واهنتك ما اكون فيصل الـ.....
سكر جهاز العرض هو يعرف كل تحركاتها من اربع سنوات بس يبغى يستنى الوقت المناسب عشان ينتقم منها بطريقتة الخاااااااااااااصه ..
عشان كذا وظفها بوحدة من شركاته الخاصه ..
ميهاف تدخل بكل حيوية الصباح الشركة صباح الخير عم ابو محمد
العم : صباح الخير
كانت تمشي وهي عينها على الارض وتصبح على الكل الي يعرف طبعها
مروة : صباح النور
ميهاف : صباح الجوري و الياسمين جيبي القهوة و البريد
مروة : انسة ميهاف هذا البريد و اليوم موعد التخطيط للحفلة انا طلبت يصبغوا القاعة باللون الاورنجي حسب طلبك
ميهاف اشتغلت بالبريد الي عندها وخلصت العمل المكتبي وطلعت للقاعة لان الحفلة بكرة
انوار: تعدل الترتيبات على الطاولات هلا ميهاف
ميهاف تشيل اللثمة و الطرحة : وريني التصميم جلست تتناقش على التصميم وبدء الشغل كانت الساعه ثلاثة
كانت الطاولات و الكراسي مزينة بالمفارش الذهبية و الاورنجية
و الرسومات الصفراء الزينة الي اختراتها ميهاف على الطاولات على شكل 3 وردات زجاجية متفتحة بقاعدة ذهبية
وكاسات الشمع الصغيرة زجاجية الشلال شغلته
والاضاءة باللون الزيتي و الاصفر والدانيل الي حولية باللون الذهبي و الاورنج لفته على كل كرسي وطاولة التقديم اهتمت في وغطت المايك بتل اصفر واخضرو الارض طلبت منهم يمسحو الرخام اختارت طقم التقديم و الورد
انوار : انت تحفة ميهاف بليز احضري الحفلة معنا انا احضر بحجابي عادي كل البنات كذا
ميهاف : انت عارفة طبعي انا من سنة اشتغل لكن ممكن احضر بعد خروج الرجال
نزلت تحت وقابلت عبد الكريم
عبد الكريم : يعطيك العافية انسة ميهاف ايش اخبار التنظيم ترى طويل العمر بيجي انا اهتميت بالملفات كلها كامله باقي الي عندك
ميهاف : تطمن انا رتبتها مع مروة كاملة الى اخر مناقصة ان شاء الله يعجبة شغلنا
عبد الكريم: اكيد بيعجبه قبل سنتين اكرم الموظفين اقل واحد اخذ ماية الف
ميهاف: الله يكرمة وانا ان شاء الله بكرة من بدري راح اقوم بالترتيبات كاملة
عبد الكريم: تسلمين يا بنتي انا احبك زي بناتي واتمنى لك كل خير
انتهى اليوم واقبل يوم جديد .......
ميهاف بعد ما كملت الشغل المكتبي
راحت تكمل التنسيقات طبعا هذا تكرم منها لانها هواية عندها دخلت القاعة واعجبها تناسق الالوان الاورنج و الذهبي و الاصفر معطي الجو هدوء
نسقت الكاسات على الطاولت والصحون وترتيب المناديل كان شكل الطاولات تحفة
ووزعت الشكولاته في الورود الزجاجية و بعض الفطائر و الثالثة ملتها ورد وشغلت الشموع في الكاسات الذهبية
واهتمت بطاولة الضيف بشكل اساسي وزودت عليها كاسة كبيرة طويلة شفافة وحطة فيها سمكة اورنجية تسبح وقاع الكاسة حجر زيتي و اصفر دارت في المكان وشغلت التكييف
عبد الكريم : روعة كل مرة تتحفينا بشي جديد اللون الاورنجي خيال
ميهاف: ان شاء الله يعجبه اللون
انوار: شغلت الاضاءة وريحة العود و البخور تملي المكان
علي : دخل وهو يقول يعيني على الذوق
تركي : خراااافة تسلم ام الذوق بصراحة شكلي اقط الميانه ايش رايك تنظمين حفل زواجي ههههههه
ميهاف: من عيوني هههههههههه انا جهزت كل شي باقي الموسيقى الهادية شغلوها اذا جلس
خرجت ميهاف لمكتبها تكمل شغلها
دخل فيصل بمهابة كان لابس بشت على ثوبه الكل وقف احترام له
عبد الكريم: نورت الشركة يا طويل العمر
فيصل: منورة بوجدكم كانت عيونه تطوف بتتقيم للحفل اعجبه التنسيق
عبد الكريم عرف فيصل على جميع الموظفين وقال باقي المدير التنفيذي اعتذر سيدي
فيصل:والسبب
عبد الكريم: الانسة ميهاف ما تحضر الاحتفالات
فيصل: فهد
فهد: امر يا طويل العمر
فيصل:الظاهر ان هذي اكبر اهانه احصلها انت ايش رايك
تركي : ياطويل العمر الانسة ميهاف تتحجب ما تحظر الحفلات
فيصل نظر له نظرة احتقار : احد طلب منك تكون محامي
نظر لعبد الكريم معك نصف ساعة لو ماجات اعتبر كل الي في الشركة مفصول و اولهم انت
كيف سيكون اللقاء بين الجليد والنار ..
هل تذيب حرارة النار الجليد ..

ام تخمد برودة الجليد النار ..........................

انتظرونا في البارت الخامس ان شاء الله ..
أزهار الليل ..

 
 

 

عرض البوم صور Emomsa   رد مع اقتباس
قديم 26-10-09, 04:52 PM   المشاركة رقم: 8
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ناقد مبدع


البيانات
التسجيل: Aug 2007
العضوية: 38720
المشاركات: 3,019
الجنس أنثى
معدل التقييم: Emomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1554

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
Emomsa غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Emomsa المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

ينتابني شعورابالخوف

عندما أري عيناك
لا استطيع ان اخفي نظرات
عيوني وانا بين يداك
اطلقت العنان لدموعي من عيني
لتسيل علي خدودي لتراها عيناك
وجعلتها تنقش علي جدودي
شعوري واحساسي بالخوف عليكـ
ساجعل منها مركبة لتبحر بنا الي
عالم لم يسبق وسافر له خيالك
ستري كم احبك وانت بين يدايا
وسوف اري كم تعشقني وانا بين يداك
لم انسى شعوري بالخوف عندما
تري انت عيناي واري انا عيناك
تذكرني .... تذكرني قليلا لا اكثر

عندما تفرح واجعل قلبي وروحي بين يداك

الخاطرهـ منقولهـ

 
 

 

عرض البوم صور Emomsa   رد مع اقتباس
قديم 26-10-09, 04:55 PM   المشاركة رقم: 9
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ناقد مبدع


البيانات
التسجيل: Aug 2007
العضوية: 38720
المشاركات: 3,019
الجنس أنثى
معدل التقييم: Emomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1554

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
Emomsa غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Emomsa المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

البارت الخامس

فيصل نظر له نظرة احتقار : احد طلب منك تكون محامي
نظر لعبد الكريم معك نصف ساعة لو ماجات اعتبر كل الي في الشركة مفصول و اولهم انت
فهد : يا طويل العمر مالك الا الي يسر خاطرك
كمل الاحتفال بتقديم الفقرات
نزل عبد الكريم ومروة ارجوك يا ميهاف احضري
ميهاف : مستحيل انت عارف طريقتي
عبد الكريم : علشان الموظفين انت ما ترضين بخراب البيوت
ميهاف : وانا ايش دخلني هذا ماعندة دم
مروة: ما يصير الموظفين معك حرام عليك باقي ثلث ساعة
ميهاف : راح يذبحني صالح هو محرم علي الحفلات
عبد الكريم : انا اكلمة وانت ادخلي ظبطي نفسك
كلم عبد الكريم صالح وشرح له الوضع ووافق بشرط ا ن عبد الكريم ينتبهه لها
ميهاف دخلت القاعة و هي بعبايتها و اللثمة طريقتها في المشي خلت الكل مجبور يطالع فيها حولها هالة من السحر و الجاذبية وصلت لطاولة فيصل مع عبد الكريم
ميهاف: السلام عليكم يا طويل العمر
وعينها على الارض
....... لحظة صمت .......
كانت دقات قلبها مثل الطبول وجههها احمر لما سمعت الصوت الي حلمت كثير انها تسمعه
تكلمه .. تشرح له .. توضح له .. أي شي
فيصل : وعليكم السلام و كمل بسخرية : مابغيتي تشرفينا بحضورك الممنون
ميهاف رفعت عيونها الخضراء المريوشة بصدمة والتقت عيونها بعيون فيصل العسلية الذباحة
ومن غير شعور مسكت يد عبد الكريم حس بارتجافها
الكل منصدم ميهاف اول مرة ترفع عينها على رجال جت بتمشي
فيصل: مابعد خلصت كلام علشان تصرفين نفسك >> حط رجل على رجل
ميهاف نزلت عيونها وقاومت دموع القهر : اسفة احسب انك خلصت ..
فيصل وقف و مشى لعندها و قال بينه و بينها : بس ولا كلامة ايش الوقاحة عبد الكريم انت الموظفين عندك ما يعرفوا حدودهم
ميهاف صامتة ( ايش الي في بالك يا فيصل يا ربي نفس الهيبة و الحظور الطاغي ثوب او بدله كله واحد دام ان فيصل القالب )
فيصل : انا كم مرة اعيد شروط العمل عندي
فهد : ولامرة لان الكل يعرف حدوده
فيصل: ايش شرط الحجاب عندنا
فهد: الموظفة الي تحجب هذا راجع لها لكن تقوم بعملها بشكل كامل
ميهاف: طال عمرك انا ما قصرت في عملي
فيصل : ليش ما حضرت الحفلة
ميهاف : انا ما احضر من دون محرم
فيصل بسخرية : ههههههههههه
ميهاف الوحيدة الي تعرف قصد فيصل
كانت خايفة مرة ترتجف ما تدري هو شوق والا رعب من شوفة فيصل حست انه يبغى يحرجها قدام الموظفين لكن هي تحب الجميع و ما تبغى تسبب ضرر لاحد
ميهاف : اسفة وانا تحت امر سعادتكم
فيصل ارضى غروره كلامها ( لسا يا ميهاف ما شفت شي )
وبعدين جلس ..
واشر لهم يكملوا الحفل كانت ميهاف في قمة الاحراج وهي واقفة جنب طاولته طول الحفل
الكل مستمتع في الحفل الي هي نظمته وبدء تقديم الطعام وشغلوا الموسيقى الهادية
ميهاف كانت تعبانه من الصباح وهي واقفه ترتب وماجلست لحظة مي قادرة تسند نفسها خافت يغمى عليها من كثر ما تطالع في الارض
حست الدنيا بدور فيها رفعت وجهها و اخذت نفس عميق ( تماسكي يا ميهاف الموظفين معتمدين عليك ) و اخذت تفتكر كل واحد وعائلته بعد ما قام الحضور يشاهدون انطلاق البالونات في الهواء من الفتحة العلويه اشر فيصل لفهد طلع كل الي في القاعة ما بقى غير فيصل وميهاف
فيصل وقف جنب ميهاف وهي عيونها على الارض نزل بيده اللثمة وتامل وجهها الفاتن ( سبحان الي خلق جمالك ساحر ) ويدة تمر على خدها الوردي و تنزل على شفايفها ضغط اصابعة بقوة عليها ونزل وجهه لها حست ان الدنيا صغيرة قلبها يدق بسرعة وتنفسها سريع
فيصل : ارفعي عيونك
رفعت عيونها و التقت بعيونه مرر اصباعة على شفايفها
فيصل : ههههه ايش الحياء الي نزل عليك فجاءة
ميهاف بصصوت ضعيف : انا ما رميت مازن ....
الكف الي جاها على وجهها صدمها
جر الطرحة و مسكها من شعرها ورماها تحت رجلينة
فيصل : ولا كلمة انت لسا لك عين تتكلمي معك عشر دقايق و المكان هذا ما تعتبينه ثاني ما عاد لك شغل هنا
قامت بسرعه و لفت الطرحة عليها وخرجت بسرعة علشان ما احد يطالعها وركبت السيارة ووصلها كومار البيت اول ما وصلت لقت صالح في وجهها
صالح و الشر طالع من عيونه : ليش كل هذا التأخير
ميهاف كانت خايفة منه لانها وعدته الساعة سته وهي في البيت لكن الحين الساعة سبعة ودوبها داخله
ميهاف : الحفل تأخر ولما طلعت جيت البيت على طول
صالح يصارخ : انا شارط على شغلك هذا ما في حفلات تنازلت عشان عبد الكريم لكن توصل فيك المواصيل تقعدين لاخر الحفل هاه ردي علي
ميهاف : سامحني ياخوي و الله اليوم بس عشان رئيس الشركات جاي هذي اخر مرة
صالح طنشها و ما طالعها ..
طلعت ميهاف لغرفتها تبى بس تختلي بنفسها
تبكي بحرقة اربكها ظهور فيصل في حياتها
لو انه خبر الشرطة عنها لو انسجنت ظلم لو حكموا عليها بالقصاص ظلم لو لو
الخوف سيطر عليها حظنت مخدتها وهي تبكي بألم العالم كله اخذت ساعة و هي تصيح دق جوالها ردت من غير ماتشوف الاسم لانها كانت متأكده ان صالح بيدق يتطمن عليها
ميهاف وهي تبكي : اهئ اهئ سامحني يا ابو هادي انا انا اسفة اهئ اهئ و الله ما عاد اتاخر عليك طالباتك اوامر لما شافت انه ساكت رجعت تبكي بقوة اهئ اهئ
ميهاف: احبك اعشقك انت روحي انت دنيتي انت كلي يابعد كلي بو هادي انا مستعدة اسوي أي شي يرضيك وبكرة اقابلك في استراحة الواحة استراحة الحب زي ما تحب تسميها
سمعت صوت زفرة طويلة و انقطع الخط رجعت تكمل بكى
وفي جهة ثانية فيصل وصل فيه الغضب انه يرمي جواله على الجدار ويتحطم عشرين كسرة
فيصل بنفسه ( هذي انسانه والا ايش وبعد تواعد في استراحات )
اااااااااه ماني قادر اطلعها من مخي جالسة تلعب على كيفها لكن راح استخدم قانون الغابة ياميهاف
والله طحتي في يديني وما احد سمى عليك لاخليك تحبين على رجليني تمنين موتك بس انت استني علي
لا ومسويه نفسها محترمه تبي تنشر الفساد في شركتي والله لو انك قدامي لاخنقك بيديني
فيصل طلع في سيارته البنتلي بدون البدي قارد
وساق بسرعة جنونية للشرقية و ماحس الاوهو عند البحر
طلع من السيارة يستنشق نسيم البحر عند الشروق ويفكر بهدوء
امس كانت لمسته لميهاف تبعث الالف المشاعر في نفسه
ما يبغى يعترف لنفسه انها الانثى الوحيدة الي شافها قدرت انها تحرك مشاعر خفيه عند فيصل
لمستها كانها كهرب 220 فولت
والا شعرها الحرير
ابتسم بسخرية لانه كان قاصد يجر شعرها يمكن حنين للمست شعرها
حتى بعد اربع سنين لسه احساس اللمسة في مخي
افففففففف ايش قاعد اخربط اصحى انت فيصل الـ.....
ياما شفت حريم وتزوجت مسيار تجي وحدة بساعه تلخبط كيانك نفض مشاعر الحنين ورسم بدالها مشاعر الكرهه و الانتقام
اليوم مافي دوام عند ميهاف ما قامت الا على صلاة العصر صلت وطلعت مع كومار بتسوي مفاجاة علشان ترضي صالح
اتصلت وحجزت استراحه رتبت لحفلة رومانسية لصالح و زوجته
دخلت المملكة وتوجهت لمحل لبيع الانجري واشترت قميص نوم من فكتوريا سكرت باللون التركواز و الابيض وراحت لمحل رجالي واشترت بيجامة لاخوها
ومرت محل بودي شوب وشرت طقم استحمام الياسمين الرغوة و الشامبوا والبودي لوشن كامل
خرجت لمحل يبيع شموع واخذت كم شغلة و راحت للسيارة
ميهاف: كومار جبت الورد الي وصيتك
كومار: كل شي جاهز شوفي عندي قدام
ميهاف: من غيرك اضيع يالله كومار على الاستراحة
دخلت ميهاف الاستراحة وكانت صغيرة
وقفت السيارة عند المدخل
مشت ميهاف وفتحت باب الاستراحة الداخلي كانت عبارة عن مسبح دائري من الفسيفساء باللون الازرق و التركواز
حوله ارض خضراء تفتح على مبنى صغير مكون من صالة صغيره وغرقة نوم فيها تلفزيون وغرفة طعام جانبية وغرفة جلوس كبيرة
بدت الشغل هي و الشغالة الي معها خرجت طاولة جنب المسبح وفرشت المفارش عليها وحطت كرسيين عل طرف الطاولة المستطيلة
رتبت الكاسات و الملاعق و الصحون والمناديل
كانها طاولة فندق وضعت الكيكة الي صورة صالح فيها وزجاجات طويلة وعصير فراولة
الشغالة : وااو مس ميهاف مره حلو
ميهاف : شكرا سانيتا
دخلت تشيك على الغرفة الي غيرت مفرشها وفرشت القميص و البيجاما بعناية على السرير ودخلت الحمام ونظمت طقم بودي شوب ولفت الفوط بطريقة الفنادق
خرجت مرة ثانية للمسبح ورمت الورود الجوري علية وولعت الشموع الي كانت تسبح في الماء منظر المسبح خرافي يعجز الواحد عن الوصف
ميهاف اتصلت على اخوها : هاه بو هادي تأخرت صار لي عشر دقايق استنى
صالح : تستنين فين
ميهاف تحسبه لسة زعلان : لا ماقبل العذر انا في استراحة الحب لك عشر دقايق انت و أبرار ..
صالح مستغرب من كلام اختة بس حاس انها بتصالحة بطريقة حلوة متعود على حركاتها
خرجت ميهاف من الاستراحة عشان تخلي الجو لاخوها ومرته و ماكانت حاسة بالعيون الي تراقبها من سيارة البنتلي نزل فهد من السيارة وتوجهه للحارس لو سمحت ابي ادخل الاستراحة
الحارس :انت ابو هادي
طلع فهد من جيبه الف ريال وحطها في جيبه الحارس فهم انه يبغى يدخل فتح له البوابة
فهد يتصل على فيصل تفضل سيدي
نزل فيصل بهيبته ودخل لوحدة اندهش من منظر المسبح والطاولة شاف الكيكة الي عليها صورة رجال
انقهر وقال بسخرية : لا وبعد صغير اكيد انه مريش علشان تصاحبه
كمل لغرفة النوم وشاف القميص و البيجاما على السرير صابته موجة غثيان وتوجه للحمام (ونتم بكرامة) يطلع كل الي في جوفة
وتفاجا من ترتيب الحمام ورجع يرجع مرة ثانية
فيصل بنفسه : استغفر الله ايش هذي ما تخاف اللة شكلها تشتغل على مستوى بحياتي ما شفت بنت كذا
طلع و الغضب مال جوفة وركب بالسياره وهو يستنى فهد الي حط1000 ثانية في جيب الحارس علشان يسكت
بعد 5 دقايق دخل صالح ومرته في الاستراحة يقضون الليلة الي فرحتهم فيها ميهاف
مع صباح يوم جديد استعددت ميهاف للعمل كالعادة دخل غرفة بنات عمها
امال منى يالله اصحوا انا خارجة للعمل لا تتخروا
منى: ترفع اللحاف اف ميهاف بدري باقي ساعة
امال : والي يرحم والديك دقي علينا بعد ما توصلي العمل
ميهاف: عن العيارة انا مشغولة حيل
طلعت ميهاف للصالة وجلست على طاولة الطعام تشرب كوب الحليب وهي تتنهد من فيصل حاسة انه شي بيصير لها بس مي عارفة ايش هو
ابرار: هيه ميهاف وين الناس
ميهاف مانتبهت لدخول ابرار وبنتها الصغيرة مي وقفت هلا صباح الخير ايش النور هاذ
ابرار: الي ما خذ عقلك يتهنى به
ميهاف وهي تشوف مي وتحظنها وتشعر بالسعادة انها حافظت على سعادة ابرار و أخوها ..
ميهاف : احبها المخلوقة ذي موت ابرار والي يسعدك خليها تنام الليلة في غرفتي
ابرار: حلالك ما طلبتي انا اصلا مستحية منك صلوحي عازمني على مطعم و البنات عندهم اختبارات
ميهاف: ههههههههههه عن المقدمات تبين تنامين ليلة بفندق
ابرار احمرت خدودها من الحرج : انت دايما فاهمتني
ميهاف: ولا يهمك روحي انبسطي انا لما ارجع ما عندي شي
ابرار: ماادري اودي جمايلك وين عني يا ميهاف
ميهاف تعز بنات عمها كثير لانها ما تنسى موقف عمها الي استقبلها عد مارجعت من فرنسا وعاملها مثل وحدة من بناته استأذنت وخرجت للعمل ما تدري ليش قلبها مقبوض دخلت للشركة وهي تحي الاستقبال كالعادة لكن كانت تشوف بعيونهم نظرة غريبة وصلت مكتبها وهي تشوف حركة غريبة
مروة : باندهاش انسة ميهاف
ميهاف: بصوتها العذب ما في صباح الفل او الياسمين والا الجوري ترى اموت فية
......: دامك تحبين الجوري صباح الجوري
طالعت ميهاف على مكتبها .. و كانت المفاجأهـ ..
ترا من هو الشخص اللي كان في مكتبها ..
و ماذا يخبئ فيصل لميهاااف ..
انتظر تعليقاتكمـ ..
أزهار الليل ..

 
 

 

عرض البوم صور Emomsa   رد مع اقتباس
قديم 26-10-09, 06:35 PM   المشاركة رقم: 10
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
ناقد مبدع


البيانات
التسجيل: Aug 2007
العضوية: 38720
المشاركات: 3,019
الجنس أنثى
معدل التقييم: Emomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييمEmomsa عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1554

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
Emomsa غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : Emomsa المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

ياهي ليلة صعيبة بل أصعب من الصعيبة

فالصعب صعب وإن استسهله البعض

والغالي غالي لمن يريد الدرع بين ايديه فتارة

أخاف من يوم وتارة أريد ذلك اليوم

انتظره بشوق وأتمنى ابتعاده

اتلهف للموعد واتناسى موعده

فـكلي انتظار و كلي تأمل

ونصفي حيرة و نصفي أمل

و أتضور خوفاً وأملك كل الثقة



أرايتم كم امتلك من التناقضات

كل تلك فيني وهي لا تكفيني


كم هي صعبة لحظات الانتظار

ستحلو بالانتصار

وستزيد هما بالانكسار


في خاطري أحداث تمضي

وفي مخيلتي أفكار تدور

أعلم تماماً وكلييقين غير متناقض كحالي اليوم

أن قلمي في هذا اليوم

ليس قلما ً فاخراً و لا رائعاً

بل هو قلم مبعثر لقلب متبعثر

ورأس متصدع وجسم مترهل

فبعض الأحيان لا نستطيع التعبير

و لا نجيد فن الصياغة

فالعشق ياأحبتي نااااااااااااااااااااار



وقلبي قد ثااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااار

الخاطره منقوله

 
 

 

عرض البوم صور Emomsa   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أبي أنام بحضنك و أصحيك بنص الليل و أقول ما كفاني حضنك ضمني لك حيل, القسم العام للروايات, الكاتبة ازهار الليل, شبكة ليلاس الثقافيه, قصة للكاتبة ازهار الليل
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 08:43 AM.


مجلة الاميرات 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية