العودة   منتديات ليلاس > القصص والروايات > المنتدى العام للقصص والروايات > القصص المكتمله
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية


القصص المكتمله خاص بالقصص المنقوله المكتمله

إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 25-11-08, 07:26 PM   المشاركة رقم: 156
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو راقي


البيانات
التسجيل: Jun 2007
العضوية: 31308
المشاركات: 14,486
الجنس أنثى
معدل التقييم: doode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسي
نقاط التقييم: 6528
شكراً: 75
تم شكره 10,225 مرة في 3,550 مشاركة

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
doode al 7aloo غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : doode al 7aloo المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 


الجزء الثالث والعشرون ( ثلاثة وعشرين ) :.


(( بيت ابو بندر ))

( الساعة 10 ونص )

ردت دانة على رائد بسرعة : الو...
رائد مستااانس: اووه.... في ناس مشتاقين لي حيل وقاعدين ينتظروني عند الجوال على احر من الجمر ....
دانة ابتسمت : رائد لازم نتكلم ...
رائد : شفيك حبيبتي..؟؟ خير...؟؟
دانة : رائد .. الموضوع جد ....
رائد استغرب : قولي شفيك ..؟؟

دانة : رائد .. يوم عزا جدتي... وصلني بوكيه ورد كبير مرة ...
رائد : بوكيه..؟؟ من مين ..؟؟
دانة : ما ادري.. وكان عليها بطاقة مكتووب عليها ( فرحت لانه تاحل عرسك .. كذا بيكون لك فرصة عشان تعرفين ماضي وحقيقة زوجك ) .. ممكن تفهمني ايش يعني..؟؟

رائد انصدم " سوتها بنت الكلب...!!! " :...........................
دانة : رائد لاتسكت ...
رائد : ها..؟؟ حبيبتي ايش يعني.؟؟ حتى انا ما فهمت ...
دانة : واول امس .. وصلني cd مكتوب عليه (الحين صار المفروووض تسألين نفسك
عن السبب اللي جاب هالصور عندي .. وغيرها الكثير من الصور ) ... ممكن تفهمني ايش قاعد يصير.. لاني بصراحة ماني عارفة وش السالفة ...؟؟

رائد "لا حول ولا قوة الا بالله .. الحين شلون افهمها هذي...............؟؟"

دانة بلهجة جدية تماما : رائد الحين بتفهمني .. ما ابغى اكون زي الاطرش ف الزفة ..
رائد : حبيبتي وش تقولين ..؟؟ انا زيك بالضبط ماني فاهم شي .. بعدين الوقت تاخر الحين ... روحي نامي وارتاحي.. وبكرة نتفاهم ...

دانة قاطعته : صدقني ما عندي أي مشكلة حتى لو كانت الساعة 3 الفجر .. انا اهم شي ابغى اعرف السالفة كلها .. يا تجي يا بلبس عبايتي صدقني وبروح لبيتكم .. وساعتها بتصير فضيحة ...!!!

رائد تنهد يهدي نفسه عشان ما ينفعل ف وجهها : افففف ... دانه .. يا روحي انتي اهدي شوي.. خيني اكلمك ...
قاطعته : ماني هادية ... ولاني مستعدة اتكلم على التليفون ...
رائد : طي....

..... : طوط طوط طوط

طالع رائد الجوال مستغرب : شفيها هذي...؟؟ الله يعدي هالليلة على خير....

ركب سيارته وشغل المكيف وتسند : الحين وش اقول لها..؟؟ كيف اشرحلها..؟؟ المشكلة ما اعرف وش قالت لها وجه البلا هتون هذي...!!! اقووولكم وش بسوي..؟؟ ادري بتقولون غبي .. بس ماني رايح لها اليوم ... خليها تهدى شوي.... !!


@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@


(( اليوم اللي بعده .. يوم السبت .. بيت ابو رائد ))

( الساعة 8 الصباح )

رن المنبه ف غرفة رائد .. ومد يده بكل كسل وطفاه ...

رائد " اففف.. الله يهديك يا دانة .. ما خليتيني انام من كثر ما تدقين علي ...!! "

قام وهو يمدد جسمه ف كل الجهات : آآآه .. شكلي برجع اروووح الجيم .. بدت لياقتي تروووح ... لازم ارجعها قبل العرس .. ( ضحك باستهزاء ) ههه الله يستر من هالعرس..!!

رن جواله للمرة المليووون

رائد منزعج : افففففففف .. ماني راد عليك كيفك ... دقي لين ما تتعبين ...!!


___________________________________


(( بيت ابو بندر ))

( نفس الوقت )


رمت جوالها معصبة على السرير : افففف... طيب يا رائد انا اوريك .. كذا انت قاعد تثبت لي انه صدق في شي يصير وانت مخبيه عني ... بس وين بتروح..؟؟ وراك وراك .. وعرس مافي لين اعرف القصة كلها ....!!


___________________________________


(( في نفس المكان ))

( بعد ساعة ونص )


دخلت ام بندر الغرفة مو عارفة وش تسوي : ثامر .. بندر ...
بندر :....... ما رد
ثامر : .................ما رد ..

ام بندر : يوووه ... دقيقة بس جاوبوني بعدين ارجعوا ناموا....

بندر فتح عيووونه بتعب : ها..؟؟
ام بندر بخوف : بندر انت شفت احمد..؟؟ ما جا من امس...!!
بندر يحك عيونه : دقيتي عليه...؟؟

قام ثامر بتعب وهو يحك راسه : استريحي .. تحصلينه نايم ف السيارة كالعادة ...

ام بندر مستغربة : ف السيارة..!؟!؟!؟ ليش..؟؟

بندر التفت على ثامر ....

ثامر انتبه انهم يطالعون فيه مترقبين منه تفسير : لاتطالعوووني كذا ؟؟؟ روحوا واسالووه بنفسكم ....

ام بندر : اففف ... صدق ما منك فايدة ...
ثامر بكسل : يما... لا قمت وش بتسوين لي فطوووور ..؟؟
ام بندر دفته وخلته ينسدح : نام نام ... نومك بركة علينا...

بندر قام : انا بنزل بشووووفه ...
ام بندر : قوووم حبيبي ... شوووفه لايكون فيه شي...

نزل بندر بالبيجاما اللي لابسها ...
وطلع للحوش... وشاف سيارة احمد واقفة ...

حط يده على عيونه من قوة الشمس ....
ومشى للسيارة ... وبالفعل ... شاف احمد قاعد .. او بالاحرى .. نايم فيها...

دق عليه القزاز ..... لين انتبه وقام ...

احمد فتح الباب ونزل" استغفر الله ... وش اقووول له الحين...؟؟ "
بندر تسند على السيارة : ايوه ابو الشباب..؟؟ اتوقع لازم يكون عندك تفسير لنوومتك ف السيارة .. ومو اول مرة ...

احمد مسح وجهه بيدينه الثنتين : مافيني شي.. كنت ارتب الملفات ف السيارة... ويوم خلصت .. قعدت شوي ارتاح .. ما حصلت الا وانا نايم ....

بندر مسك وجهه بيده : وممكن تفهمني سبب هالسواد الي تحت عينك ...؟؟
احمد وخر يد بندر عنه ومشى : مافيني شي ... لاتشغل بالك .. شوية تعب من الشغل ....

بندر لف ولحقه : على حد علمي انك ف اجازة...؟؟
احمد وقف وتنهد بتعب : ه .. بندر .. الله يخليك وخر عني.. كلره عمري بما فيه الكفاية ....

جا بندر بيتكلم.. بس سكت ... عرف انه احمد للحين يتالم.. وحياته متلخبطة وقايمة فوووق وتحت ... " الله يعينك ... "
___________________________________
(( بيت ابو رائد ))

( الساعة 11 ونص الصباح )

ام رائد : طيب يا منى .. انا فاهمة والله .. بس اجازتي بتبدا بعد 3 ايام ومدتها شهر ونص بس.. ما اقدر انتظرك .. بتضيع علي الاجازة ... طيب شوفي صالح .. يمكن يرضى .. كلميه وقوليله... لانه انا بصراحة ما اقدر... وخلاص بروح بكرة احجز ... طيب .. طيب .. خلاص انتظرك اوكي... يللا مع السلامة .. سلمي على اروى... باي..

سكرت ام رائد وقعدت على الكنب جنب ريم ...
ريم : يا حلوة شفييييييك ..؟؟
ام رائد التفت عليها وابتسمت : هذي منى ...
ريم : شفيها خالتووو ...؟؟
ام رائد : تقول انه عمك صالح مشغووول عالايام .. وما يقدروا يروحون جدة .. وتبغاني أأجل الروحة عشان نروح سوا .. وانا ما اقدر .. لانه اجازتي شهر ونص وتبدا بعد 3 ايام ..

ريم : طيب ماما..احم .. انا كلمت بابا امس بموضوع واخذت موافقته ... وباقي انتي .. بليز don’t اخذل me .... !!
ام رائد : همممم...؟؟

ريم : ماما انا ودي نروح اسبانيا هذا الصيف ....
ام رائد بحسرة : حتى انا ودي .. بس بوك ما خلص شغله للحين .. ورائد عرسه ما بقاله شي....
ريم : طيب ... كم بقى لعرس رائد ..؟؟
ام رائد : ما بقى غير اسبوعين على حد علمي .. هذا آخر شي اتفقوا عليه دانة واخوك.....

ريم : طيب .. نروح بعد العرس جدة زي ما تقولين ... وبعدها .. نروح لنا اسبوع او 10 ايام لاسبانيا .... بليييييييييييييييييز ...
ام رائد بتفكير : والله ما ادري يا ريم .... سفرة لاوروبا بدون ابوك ..!! ما اتوقع تكون حلوة .. بدين بيزعل ....
ريم : لا ما بيزعل .. انا امس قلت له .. قال لي روحوا .. وبعدين فكري فيها .. انا وياك وبس .. رحلة بنااااات ... مررررة ونااااااسة ...

ام رائد : خليني اشوووف ابووك واتفاهم معاه ....



___________________________________


(( شقة سعود ودلع ))

( الساعة 3 )
تنهد سعود وهو يمسك الظرف حق خالد .. فتحه وتامل الرسالة من جديد .. وتانيب الضمير مع كل حرف يذبحه ...

سعود سند راسه " كله مني..! انا اللي خليتك تصير كذا وتمشي ف هالطريق .. انا اللي دفيتك عشان تدخل ف هالخرابيط ....!!!!!! "

ترك الظرف ونزل من السيارة والندم مغطيه من فووووقه لتحته ....



___________________________________


(( بيت ابو فيصل ))

( نفس الوقت )


دخل فيصل البيت بحماااااس وصراخه ف كل مكاااااان ...

نسايم جات بتعب : هلا فيصل ....
فيصل نقز بونااسة :حصلته حصلته حصلته ...

نسايم مستغربة : حصلته..؟؟ مين هو..؟؟
فيصل شاق الحلق : الشغل .. الشغل اللي قال ابو سعود بيحصل لي اياه ... حصل لي وظيفة .....
نسايم : طيب وين..؟؟ وايش هي..؟؟

وقف فيصل لحظة محتااار يفكر : تصدقين ما ادري... حتى ما سالته ..!!!!
نسايم كتمت ضحكتها : ههههه طيب والجامعة يا ذكي..؟؟

فيصل : الجامعة.. قدمت طلبات على جامعة فيصل وجامعة الملك فهد للبترول والمعادن ... وانتظر الرد ......

نسايم ابتسمت : الله يوفقك انشالله .. طيب يا استااااذ ... تعال عشان تتغدى .. وامسك شوووق عني .. والله بموووت من التعب .... جننتني ...!!
فيصل : شفيك ..؟؟
نسايم مسكن بطنها اللي بدا يكبر : قاعدة اتوحم .. والوحام مرة يتعب ...
فيصل حزن عليها : الله يعينك ... ا..نسايم انا عندي اقتراح...
نسايم : ها..؟؟
فيصل : شرايك تنزلين الولد وتفتكين ...؟؟
نسايم حطت يدها على قلبها وشهقت : هييييييي ...!! انتا ايش تقول..؟؟ من جدك..؟؟ هذا ولدي يا مجنوووون .. تبغاني اذبح ولدي..؟؟!!

فيصل : خلاص خلاص .. لا تصارخين كذا ... يعني بس كان اقتراح ...
نسايم دفته قدامها : امشي .. امشي قدامي وانتا ساكت .. بلا اقتراحاتك هذي ..
فيصل : هههه لا حووول .. ما تتقبلون الاقتراحات انتوا .....!؟!؟!؟


___________________________________


(( بيت ابو عوض ))

( الساعة 6 المغرب )


منى : ا.. صالح ... بغيتك بموضوع
التفت عليها صالح : نعم..؟؟

منى : احنا تكلمنا من اول عن روحتي لجدة صح ...؟؟
صالح : احنا تكلمنا عن روحتنا لجدة ....

ابتسمت منى : أي صح .. بس .. صار شوية تغيير ... اختي ما تقدر تاجل الروحة لانه اجازتها تبدا بعد 3 ايام ... وعرس ولدها بعد اسبوعين .. وتبغى تروح بعد العرس على طول ....
صالح : مو مشكلة .. نحجز لنا معاهم ....
منى ابتسمت بوناسة : والله تقدر..؟؟
صالح : أي ليش ما اقدر...؟؟

منى : امس قلت لي انه ما تقدر تاخذ اجازة الا ف آخر شهر من الاجازة ..
صالح تذكر : يووووه .. أي والله نسيت .. طيب .. شوفي .. عطيني فرصة بكرة اشوووف الشغل وظروووفي واردلك خبر انشالله ....

منى قربت وباست راسه : الله لا يحرمنا منك انشالله ...



@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@
(( بعد يومين .. شقة سعود ودلع ))

( الساعة 10 الصباح )

ابتسمت وهي تبخ العطر على ثوبه الابيض النظيف بعناية : وكذا نكون خلصنا ...

سعود بخوف : يا ويلي ... هونت ما ابغى ارووووح
دلع : ليييييييش...؟؟
سعود : لو اخذوووني وسجنوووني انا بعد ...؟؟؟!!
دلع شحكت : هههه وليش يسجنوونك ...؟؟ لا تخاف ما راح ياخذووونك هههه .. روح بس يللا .. صارلك يومين تبغى تروح .. والحين يوم اخذت الاذن صرت ما تبغى ..؟!؟!

سعود مرعوووب : خلاص خلاص .. الحين المفروووض تهديلي اعصااابي ... مو تهاوشيني وتعطيني زفة....!!!

دلع مسكته وسحبته للصالة لعند الباب : يللا بس بلا دلع .. اشوفك تعودت ... عطيناك وجه زيادة ....

سعود مسك يد الباب وتسند عليه وعطاها غمزة سريعة : خلاص ولا يهمك ... لارجعت بدلعك زي ما تدلعيني......
دلع ضحكت وهي تاشر على الباب : ههههه .. طيب ... الحين لو سمحت .. برى من غير مطروووود ....... !!!!

رمالها سعود بوسة ف الهوى وطلع من الشقة والخوف راح من قلبه .. والفرحة غامرته " الله لايغير علينا ابد ......! "


دلع اللي كانت ورى الباب مبتسمة والوناسة مو سايعتها " الله يخليك لي...!! "


___________________________________


(( بيت ابو رائد ))

( الساعة 11 الصباح )

دخلت ام رائد البيت الكبير .... وهي تطقطق بكعبها العالي .. شالت الغطا اللي كان على وجهها : افففففففف ... ياربي ارحمنا .... ايش هذا الحر...؟؟؟!!

جات الشغالة : هاي مدام ....
ام رائد : وين ريم...؟؟
الشغالة : ريم في مسبح ...

ام رائد استغربت : المسبح ...؟؟ مجنونة هذي..؟؟ احد يسبح تحت هالشمس ...!؟!؟ على هالحالة بتصير تكرووونية .... ( التفتت للشغالة اللي واقفة ) خلاص روحي كملي شغلك وانا بروح اشوووفها ...

فصخت ام رائد عبايتها ... وطلعت من الباب اللي ورى للمسبح ... وشافت ريم قاعدة تسبح ف الموية وهي مسترخية وفرحانة......

ام رائد : مشتهية اعرف شلون متحملة تقعدين تحت هالشمس الحريقة دقيقة وحدة..

التفتت ريم وشافتها واقفة : هااااااااااي ... متى جيتي...؟؟
ام رائد : توني من شوي ....

طلعت ريم من المسبح بالمايوووه الشووورت اللي لابسته : الموية حلوة ... مرررة باردة...!!! تبرد القلب ....!!!
ام رائد مستغربة : باردة ..؟؟ ف هالحر الموية باردة ...!؟!؟!؟

ريم ضحكت بفخر : ههههههه بنتك الذكية خلتها باردة ..
ام رائد : وكيف انشالله ...؟؟
ريم : سهلة ... خليت الشغالات يكبون كل اكياس الثلج اللي ف المطبخ داخل المسبح..................!!!!!

ام رائد مسكت راسها مستغربة : ياويلي.... يا وييييليييي من غباء هالبنت ... !!!
ريم مسكتها : ههه ادري اني ذكية .. تعالي جربيها والله تبرد عليك ...

ام رائد : لا يا حبيبتي ... ما احب اقعد ف الموية الباردة ... بس اسمعي .. عندي لك مفاجأة ...........!!!
ريم : وات ...؟؟

ام رائد طلعت 4 تذاكر من جيبها ...... وحطت قدام عيون ريم .....

ريم بدهشة : وهذا ايش..؟؟
ام رائد : هذي التذاكر اللي تكلمنا عنها امس ..... ثنتين لي ولك لروحة جدة بعد عرس رائد بيوم ......
ريم فتحت عيونها الثنتين بوناااسة : والثنتين الثانيات لمين ...؟؟؟

حطتهم ام رائد على الطاولة وقالت : حتى الباقيات لي ولك .. بس هالمرة لاسبانيا..!!

ريم من وناااستها نقزت على امها وحضنتها بقوة : واااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااي .... احبك احبك احبك يا احلى ام ف الدنيا .....
ضحكت ام رائد وحضنت بنتها بعد بحب : بتكون سفرة حلوة انشالله .. انا وانتي وبس...!!
ريم : O my God….!! والله ماني مصدقة ....


___________________________________

(( بيت ابو بندر ))

( الساعة 5 المغرب )


كانت ثامر قاعد ف الصالة مع امه اللي كانت تكلم اختها بدرية ف التليفون ..

ام بندر : طيب ... وين ارسلها..؟؟ مم.. خلود ..؟؟ لا ما عندي .. طيب... لحظة بس ..

سكرت السماعة بيدها : ثامر .. عطيني ورقة وقلم بسررررعة ..

ثامر التفت حوله بحيرة ... وتذكر .. طلع ورقة صغيرة من جيبه ... وعطاها اياها مع القلم اللي كان ف على الطاولة ...

اخذت ام بندر الورقة والقلم ورجعت لاختها : ايوه يا بدرية ... كم ..؟؟ ********05
طيب انشالله .... خلاص انا برسلها بعد شوي بس اجيب جوالي من فووق .. انشالله .. توصين على شي ..؟؟ سلمي عليهم .. يللا مع السلامة ..

...........سكرت ام بندر وطالعت الورقة شوي بعدين التفتت على ثامر : انت ما حصلت ورقة اصغر من كذا......؟!؟!؟! يا دوب تكفي كلمتين ....!!!!
ثامر : لاتساليني حق ايش هذي.....!! خخخخخ

ام بندر : لا من جد ايش تسوي فيها...؟؟

جا احمد وقعد ع الكنب يطالع ثامر بنص عين : يدخنها ...!! صح يا ثامر ...؟؟
ثامر فتح عيونه ع الاخير : اييييييييش...؟؟ اعوووذ بالله .. ايش قاعد تقول انت..!؟؟! بسم الله علي .. لا يما لا تصدقيه ... كذاااااااااب ....!!

ام بندر عصبت : ولد ..!!! احد يقول لعمه كذاااب؟؟؟؟؟!! صدق يبغالك تربية ..!!

احمد ضحك : هههه يبغاله تربية من جديد يا ام بندر ... عليك فيه ...!!!

ثامر طالع احمد بنص عين : طيب يا ..........
احمد : يا ايش...؟؟
ثامر : يا عم احمد ............!!

ام بندر لاحمد اللي كان طالع : احمد ....
احمد التفت : سمي...
ام بندر : ارجع بدري .. وانتبه لا تنام ف السياة زي امس ... مو زين والله ...
احمد ابتسم : انشالله ...

طلع احمد وقامت ام بندر لغرفتها تجيب جوالها ...

التفت ثامر بزهق حوله ولمح الورقة اللي كتبت عليها امه ... وقرأ المكتوب فيها ...

( جوال خلود ********05 )

ثامر حك راسه مستغرب وهو يقرأ الرقم مرة ثانية " غريبه...!! ها مو رقمها ... معقووولة غيرته ....؟؟؟ بس .. شلون تدق علي ك يوم منه اذا غيرته ..؟؟ "

طلع جواله من جيبه وطابق الرقمين .. بس ما حصل أي شي مشترك بين الرقمين ...
ثامر : يعني معقووولة لتكون مطلعة رقم ثاني ومكلمتني فيه ...؟؟ والله ما طلعتني هينة يا خلووود .. طلعتي راعية شرائح متعددة ... !!! "


___________________________________


( نفس الوقت )

قعد احمد ف السيارة محتااار : الحين وين اروووح...؟؟ وين اودي وجهي ...؟؟ من متى ما طلعت طلعة زي العالم والناس...؟؟ من زمااااآآن .. من ايام عوض .. وروحة الكويت ..

ومن تذكر عوض .. جات الصورة ف باله ... فتح الدرج اللي قدام وطلع الصووورة منه .. وابتسم " مدري ليش من اشوووفها .. ارتاااااااح ...!! سبحان الله .. عندها نفس تاثير اخوها علي...........!!!!! "

___________________________________


(( بيت ابو عوض ))

( الساعة 6 ونص )


دخل ابو عوض البيت ... وشاف اروى قاعدة ف الصالة تطالع التلفزيووون مع امها ..

ابو عوض : السلام عليكم....
ام عوض + اروى : وعليكم السلام ....
ابو عوض جلس : توني راجع من الشركة ....
ام عوض : شخبار الشغل....؟؟
ابو عوض : الحمدلله .. بس ..
ام عوض : بس ايش..؟؟

ابو عوض : شووفي .. انا شفت الشغل اليوم .. وبصراحة يا منى ورانا شغل لفوووق راسنا ... ما نقدر ناجله ...
ام عوض فهمت : آآآآآآآآه .. فهمت ... خلاص مو مشكلة .. مرة ثانية انشالله ..
ابو عوض : لا انا ما اقصد تتاجل السفرة .. انا اقصد روحي انتي وبنتك ..
ام عوض : لا والله ماله داعي .. نروح كلنا مع بعض لما انت تخلص شغلك ..
ابو عوض : اسمعيني يا بنت الحلال.. روحوا انتوا .. انا شكلي هالصيف ماني مسافر ..

اروى التفتت : انا قدمت ع الجامعة وانتظر الرد .. ما اقدر ارووح مكان ...
ام عوض : خلااص .. تتاجل الرووحة ...
اروى : لا والله ماما .. روحي انتي .. انا بقعد هنا .. وبابا بيكون معاي...
ابو عوض : أي صح .. روحي مع اختك ... وانا واروى بنقعد هنا ... ادري انك تبغين تشوفين امك... عشان كذا روحي...

ام عوض : متاكدين انكم بتكونون بخير...؟؟
اروى ابتسمت تطمنها : اتطمني لاتخافين ... بعدين تراني كبيرة واعرف شلون انتبه على نفسي .. وبابا ما يحتاج .. انا بنتيه له واشوووف وين رايح ووين جااي خخخ...
ابو عوض: شوووف ..!! بغيتك عوون طلعت لي فرعوووون ..؟؟؟
ام عوض : لااا..؟؟ عسى تبغاها تتركك على حل شعرك ؟!؟! لا يا حبيبي .. !!!!
ابو عوض : من بيطالع فيني الله يعافيك ..؟؟ شوفي الشيب براسي شلون بدا ينتشر شوووفي... !!

___________________________________
(( بيت فيصل حاليا ً ))

( الساعة 8 المسا )


سالم شايل امل ويدور فيها من ساعة : يا حلوها ياناااااااااااااااااااااس ...!!
ابتسم فيصل : انت ما تشبع..؟؟ انا اخوها اذا شلها قد ما انت تشيلها بطفش وبمل..!!

سالم وطلعت فيه الحنية : حرااام عليم ... احد يطفش من هالملاك .. مشكلة اللي ما يحسووون بنعمة العيااال .... الحق الحق ... شوووف شلووون تضحك لي... !!!!!

نسايم ضحكت : هههههه .. زوجووووه تكفووون ...
فيصل : والله انا ناوي .. دام كذا بدا يحس بالابوة بدري ... لازم نزوجه ...
سالم : خخخخخخ
نسايم : سالم شلون لينا..؟؟
سالم قعد وهو شايل امل : الحمدلله ... نفس ماهي ما تغيرت..
نسايم : هي بالبيت ...؟؟
سالم : أي كالعادة ...
نسايم : حرااام تطفش ... طلعوووها شوي...
فيصل : انا قلت له نطلعها .. بس هو الله يهديه ... ( يقلده ) لا لا لا بتخرب علينا...!!
نسايم : ههههه يا حلوها .. ما تطفش...؟؟

سالم : شوفي من ناحية ما تطفش .. هي مو بش تطفش .. الا تمل وتطلع روووحها ..خصوصا اذا امي كانت موجودة ....
نسايم بعتب : يا ولد عيييييييب ... هذي امك ....!!

سالم بزهق : يووووه يا نسااايم ... سبحان الله .. كانك دلع .. بس انتي اهون .. دلع لا فتحت هالسمفووونية ما تسكرها ...
نسايم : احسن تستاهل .. لانه كلامك عيب.. ما يصير تقول كذا .. الا شخبارها دلع ..؟؟ وشخبار زووجها ...؟؟


سالم : تصدقين مدري... بس آخر مرة شفتها كانت مرتاحة .. مع اني ما ادري شلون يصير هالشي....
نسايم : ليش..؟؟
سالم : لانه اللي يعيش مع اخوووي سعود ما اتوقع يعيش بسلام ....
نسايم فتحت عيونها الثنتين معصبة : سالم ولا كلمة .. انت ما تعرف تحترم الناس... يعني امك وبعد اخوك ما سلموا من لسانك...؟!؟!!؟؟!

فيصل ضحك : ههههه عااادي ... تعودي عليه ...
نسايم لفت على فيصل معصبة : يعني انت احسن منه ..؟؟ نسيت انت بعد شلون كنت تسمعني اغنية السب اللي تقولها كل يوووم ف ابوك ...؟!؟!


___________________________________


(( شقة سعود ودلع ))

( الساعة 11 المسا )


كان سعود منسدح على رجل دلع اللي كانت تلعب بشعره وهو يسولف لها عن يووومه ..

سعود : تصدقين احس اني احلم... ما توقعت اشوووف خالد بعد كل هالمدة ..
دلع ابتسمت : الحمدلله .. كل شي بيد الله ممكن يصير ...

سعود : والله ما صدقت عمري .. عيوني من الدموووع قامت تحرقني يوم شفته .. رحت واحضنه بسرعة والكل يطالعني...
دلع : سعود انت قصرت معاه مرة .........

سعود بندم : ادري .. وهذا اللي ذابحني .. دايم كان واقف معاي.. ف الصح وف اغلط .. والحين يوم هو احتاجني ... انا تركته وخذلته ...!!

دلع : تقدر تصلح غلطتك ... وتصير تزووره وتشجعه وترفع من معنوياته ....
سعود : اكيد خلاص ... كل اسبوووع انشالله .... انا تفاهمت مع مركز الشرطة وعطوني الاذن كل اسبوووع .. وانشالله اسلوب حياتي القديم هذا راح امسحه للابد .. !!

ابتسمت دلع بفرح ... ونزلت لراسه وباسته : يا حبيبي...........!!!!


@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@


(( بعد 3 ايام ... يوم الخميس .. بيت ابو رائد ))

( الساعة 10 الصباح )


رن الجوال وعلا صوته ف غرفة رائد الكبيرة ...

اخذ الجوال وبكل كسل رد : الوووو ...
..........: صباح الورد يا حلووو .......!!!

رائد لاعت كبده : لا حووووووووووول ... هذا انتي..؟؟؟
هتون : اتوقع الناس تقول صباح النووور ...
قام رائد على حيله والعصبية بدت فيه : انتي تعالي هنا ..؟؟ وبعدين معاكي ..؟؟ ممكن تفهميني ايش قلتي لدانة...؟؟؟

هتون : لا تخاف .. ما قلت لها اشياء كثيرة .. اشياء بسيطة .. خليت الباقي عليك ..!!
رائد : انتي ايش تبغين مني بالضبط.....؟؟؟!! لاني للحين ماني فاهمة قطة الوجه هذي ليش...؟؟؟

هتون : انت تعرف ...
رائد : لا ما اعرف....
هتون : الا...
رائد زهق : اففففف .. افرضي نسيت .......!!
هتون : شهد .......

رائد باستنكار : يا حبيبي ...!!! شفيها هذي بعد..؟؟
هتون : انت لازم تاخذها ... البنت والله لا تتأزم لو ما اخذتها....
رائد بطنازة : وقالولك انا ملجأ للعوانس ...؟؟؟!!

هتون : بلا استهبال..!! انت تعارف زين انه طيبة وانت اللي قصيت عليها وخليتها تحبك..
رائد : انا ما قلت لها تحبني ولا وعدتها بزواج ولاشي .. كانت نزوة وعدت ....
هتون : بالنسبة لك عدت ... بس البنت ماهي قادرة تنسى .. وكل يوم حابسة عمرها ف الغرفة مكتئبة ...

رائد انفعل : محد ضربها على يدها وقال لها حبيني ... بعدين لا تنيس هي اللي عرضت نفسها علي .. وهي اللي قررت اننا نتعرف .. وهي اللي طلبت رقمي مني شخصيا! ...!! شلون تبغيني آخذ وحدة زي هذي..؟؟
هتون : اجل تبغاها تضيع كذا بالدنيا ...؟؟

رائد : افففف .. هتون ... لا تقعدين تحاولين .. ترى انا هالاشكال ما تكسر خاطري...!!
والله لو عندي بنت زيكم لا سمح الله .. لا ادفنها بالارض وارتاح منها ومن فعايلها ....

هتون : شوووف .. ماني قاعدة اسأل عن مستقبلك .. انا الحين قاعدة اعطيك انذااار..
ان ما شفتلك حل... يا انك تترك دانة وتاخذ شهد .. يا انك تاخذ الثنتين ...!! شرايك..؟؟
رائد : لا والله ..؟؟؟ ومين انتي عشان تامريني وتعطيني انذار ومدري ايش..؟؟!!
هتون : انا هتون .. وانت تعرفني زين .. اقدر اسوي اللي ما يتسوى واقلب حياتك فوووق تحت ...

رائد : اقووول مالت عليك.. وعلى اللي يجيب اشكاالك ويعطيهم وجه ....

وسكر بوجهها وهو معصب : افففففف .. ما صارت..!! يعني على اغلاط صغيرة ارتكبتها ف حياتي .. لازم ادفع الثمن كبير...........!!!؟؟


___________________________________
(( شقة سعود ودلع ))

( الساعة 12 الظهر )


دلع زهقت : ياربييييييي ... سعود يللا عاااآد .. ما صار نوووم ...!!!
سعود انقلب للجهة الثانية بكل كسل : دلع بس شوي .. والله تعبااااااااان ....
دلع حطت يدها على خصرها : شلون تعبان و انت امس نايم الساعة 1 ...؟؟؟ يعني نوم من الساعة 1 للساعة 12 ما يكفيك...!؟!؟!؟!؟

رفع سعود اصبعه بمعنى دقيقة وحدة .....

دلع رمت المخدة عليه وقالت وهي معصبة : طبعا .. مو انت اللي محبوووس ف البيت طول الاسبوع تنتظر متى يجي الويكند عشان تطلع تشم هوا ربي وتشوف العالم والناس..!.!!!! راميني طول هالاسبوع بين هالجدران .. ويوم جا الويكند تبغى تنام..؟؟؟ نام ... خليك نايم .. لا تقوم الا لما انفجر من الزهق طيب....!؟!؟!؟!


تنهد سعود بتعب وقام وهو يحك راسه : زين كذا..؟؟ انبسطتي ..؟؟ عاجبك الحين..؟؟ هذاني قمت ... ماله داعي الصراااااخ من الصبااح ...!!!

دلع عقد يدينها قدامها وهي تبتسم بانتصار : لو ما صااارخت كان ما قمت يا كسلان..!!

ابتسم سعود : طيب وين تبغين نروح اليوم ...؟؟
دلع قعدت على السرير جنبه : أي مكان .. اهم شي نطلع مع بعض ونغير جو ..
سعود حط يده على يدها بحنية : لا ... اليوم يومك انتي .. انتي اللي بتقررين يش نسوي طول هاليوم .... واي شي تبغيه بسويلك اياه ... يعني لازم تستغلين هالفرصة .. خصوصا اني امس مستلم اول راتب لي....!!!! ( شق حلقه )

دلع ابتسمت بفرح : اووووخص .. متاكد أي شي ابغاااه؟؟!
سعود قرص خدها بخفة : أي شي يخطر على بالك ... انتي بس آمري...

___________________________________


(( في أفخم محلات المجوهرات ))

( الساعة 2 ونص الظهر )


ام رائد : شوفي يا ريم ... شوووفي هذا مررررة حلوو ...
تاملت ريم الطقم وحاست فمها يمين ويسار : ممم .. no... مرة ثقيييييييل ...
ام رائد : ادري انه ثقيل ... هذي هدية عرس لازم تكون ثقيلة ...
ريم : بس ماما .. انتي تدرين دانة مررررة ناعمة وsimple.....!!

ام رائد : انتي من وين جاية..؟؟ قاالووولك زي الممثلات وجه الفقر اللي ما يلبسوون مسوين فيها كشخة .. الا بخيلات ما يبغووون يصرفون فلوووس على الاطقم الفخمة الثقيلة ....!!
ريم : طيب طيب .. خلاص كيفك .. بس انا مو عاجبني...

ام رائد : عطينا هذا...
جا البياع وهو يضبط شماغه : انشالله ...

ريم " مسوي فيها وسيم الحين..؟؟ والله ما يجيب وسامة احمد .. آآآآآآه شلون لما يضبط شمااغه احس انه رووحي تطللع من مكانها .... !!!!! "

البياع : طيب والبنوووتة ما بتاخذ شي...
ريم كارهة الوضع " بنوووته ..؟؟ احمد ولا عمره قال لي بنووته .. وه عليه لما ينطق اسمي.... !!!! "
ام رائد دفتها : هي انتي ايش فيكي اليوم ..؟؟؟
ريم انتبهت : ها..؟؟ لا مافي شي....

ام رائد : ما بتاخذين شي...
ريم : الا قلت لك ...
ام رائد : ايش قلتيلي..؟؟ صارلك ساعة سرحانة ...!!
ريم : طيب شوفي هذيك السلسلة ... مرة ناعمة وحلوة ....
ام رائد : بس .. مو كانها بسيطة مررررة ... مو شي...!!
ريم زهقت : يا ماما .. انا اللي بلبسها...خلاااص ...
ام رائد : طيب خذي معاها حلق الماس بعد ........
ريم بنظرات اللامبالاة : ما ابغى ...

ام رائد : خلاص كيفك .. لاتجين بعدين يوم تشوفي البنات لابسين ومتكشخين ومو مخليين حاجة ما لبسووها وتقولين ماما ما جبتيلي شي....!!!

ريم : لا لا لاتخافين .. انا مقتنعة بللي اقووله ..


___________________________________

(( بيت ابو بندر .. الصالة اللي فووق ))

( الساعة 5 المغرب )


كانوا الكل قاعدين ف الصالة اللي فوق ويطالعوون اعادة مسلسل نور .. والبعض الزهق عندهم كان واصل حده ...

بندر : ممكن افهم ايش الحلو ف هالمسلسل ..؟؟
دانة مندمجة : كل شي ...
احمد : انا يعجبني سنوات الضياااع ....!!!!!
التفت ثامر : خخخخخ احلف انك انت بعد تطلع مسلسلات ...!!
احمد : احيانا مو دايما....

بندر : أي واحد سنوات الضياع..؟؟ لايكون اللي فيه ذيك الحلوة ام عيون ملونة ..؟؟
احمد ضحك : هههه اسكت فضحتنا ...
بندر بايعها : هههه ترانا كل يوم نطالعه لاتكذب وتقول احيانا....!!!

ثامر فتح عيونه الثنتين ووقف وقام ينادي باعلى صوووته : يمااا... يماااااا.. يا ام بندر ... تعالي شوووفي تعااالي... !!
ام بندر اللي جات بسرعة مستغربة : شفيك تصارخ بكل البيت..؟؟
ثامر : يما ... بندر قال لاحمد يا كذاب ... عيني عينك بعد ...!!!
ام بندر رفعت حاجب خاطرها تذبحه : وعشان كذا مناديني ومسويلي سالفة وتصارخ..!؟
ثامر ابتسم : أي...

ام بندر التفتت لولدها الثاني : وانت مو عيب تقول لاحمد يا كذاب..؟!؟ مو عمك ولازم تحترمه ..!؟!؟
احمد : هههههه حتى هذا يا خالتي يبغاله تربية ....
ام بندر تنهدت بتعب : ه.... شكلي بسويها من جديد .. زي الاطفال بالضبط ...!!!
( التفتت على دانة ) انتي خلصتي..؟؟
دانة : ها..؟؟ ا... أي..
ام بندر : يللا قومي خلينا نروح ....

دانة قامت وشالت مجلاتها حقت الازياء المرمية ف كل مكان : يللا سي يووو كلكم..
احمد : اوصلكم ...؟؟
ام بندر : لا ماله داعي... محمد برى ...



بعد كم دقيقة .. كانت دانة وامها طالعين من البيت ....


ثامر : اقووول بندر .. غير غير المحطة ؟؟ زهقني راعي القشطة هذا...!!!
بندر : خخخ .. قول انك غيران منه ...
احمد : اقول اقول... حطوا لنا فلم زي الناس ... صارلي منذ مبطي على قولة ثامر ما شفت افلام ....
بندر : ليش انت تقعد ف البيت عشان تشوووف افلام..؟؟ 24 ساعة برى ...
احمد : لاتخليني اطلع الحين.....
ثامر يتطنز : لا تكفى لاتطلع ... احنا نموت بدووووونك ...
احمد : تتظنز .. انا اوريك الحين ... ( وقف ) وهذاني طالع ... وبروح اتمشى .. لوحدي..!!

واول ما جا احمد يطلع من الصالة .... عم الظلام المكااااااااان فجأة ....

بندر : بسم الله ... شصاار ..؟؟
ثامر مشى للمكان اللي شاف فيه احمد آخر مرة ومسكه نم يده : يمااا.. تكفى لا تخليني .... انا احبك واموووت فيك...
احمد : ههههه الله يقطع ابليسك .. وخر عني ....
بندر : معقووولة ابوي ما سدد الفاتورة وقطعووها علينا..؟!؟
احمد : لا دفعها ذاك اليوم .. بس.. لحظة خليكم قاعدين هنا ف الصالة .. وانا بنزل تحت اشووف العداد حق الكهربا شفيه ..

ثامر : الله يهديك يا يما... كله منك ... دايم كانت تقول لي ( يا سواد ليلك..!! )


___________________________________
نهاية البارت ال23....
اتمنى يكون عجبكم .

 
 

 

عرض البوم صور doode al 7aloo   رد مع اقتباس
قديم 25-11-08, 07:28 PM   المشاركة رقم: 157
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو راقي


البيانات
التسجيل: Jun 2007
العضوية: 31308
المشاركات: 14,486
الجنس أنثى
معدل التقييم: doode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسي
نقاط التقييم: 6528
شكراً: 75
تم شكره 10,225 مرة في 3,550 مشاركة

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
doode al 7aloo غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : doode al 7aloo المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 


الجزء الرابع والعشرون ( الأربع وعشرين ) :.


(( مطار الملك فهد الدولي .. بعد 3 ايام .. يوم الاحد ))

( الساعة 1 الظهر )


ريم حضنت اخوووها بحرارة ...

رائد : آآآآه منك يالدلوووعة ... ما تشبعين منا الأحضاآن .. !!؟؟
ام رائد : رائد ... لازم كل شي يكون جاهز بالوقت ... لا تتكاسل... فهمت
رائد : انشالله ...
ام رائد : ابغى ارجع من دبي واشوووف كل شي جاهز ... انا وصيت خالتك منى تشرف ع الوضع بعد ... عشان كذا ... كل يوم مر عليها وخليها تشوف ايش سويت وايش بقى .. لانه يا حبيبي ما بقى شي فهمت ..؟؟

رائد : انشالله يا يما .. اطمني انتي بس...
ريم تتطنز : يما...!؟؟!؟!
رائد وكانه سوى جريمة حط يده على فمه بخوووف : اوووه سوووري .. مامي... !!!
ريم : طيب طيب ... انا اوريك ..بس خليني ارجع لك وبتشووف وش بسوي فيك ...

ضحك رائد ... وسمعوا الكل نداء الرحلة لدبي ... ومشوا ريم وامها لدبي .. عشان يستلمون الفساتين اللي فصلوها هناك ... ويشتروا الاشياء الضرووورية من هنا ..

...
....
.....
....
...

ركب رائد سيارته ورجع للبيت وهو يفكر : الحين معقووولة العرس هذا يصير..؟؟ المشكلة للحين ما كلمت دانة ... اخاف تزعل وتقرر تأجل العرس ...!!
افففففففففف ... وش اسوي بعمري ..؟؟؟ مالي غير اكلمها ... الحين لا وصلت على طول بكلمها ....


.....
....
...
..
.

وصل للبيت وشاف سيارة احمد اللكزس قاعدة توقف ف الحوش ... وقف سيارته ونزل يوم شاف احمد نازل بثوووبه الابيض المعتاد وشماغه ...

رائد بالجينز والتيشيرت البنفسجي الفاااقع ... والكاب الحركتاااات
<< ما حصلت وصف للكاب خخخخخخ
رائد : اهلا اهلا ... نورت وشرف اخ احمد ...
احمد ابتسم وهو يفصخ نظارته : النور نووورك شيخ رائد ... كيف حالك..؟؟
رائد : تمام الحمدلله ... بس الشغل فوووق راااسي ...
احمد ضحك : ههههه يللا فترة وتعرس وتعدي ... كيف تحضيرات العرس ماشية معاك..؟؟
رائد : والله تعب ... بس لاتخاف .. انا قدها ....!!
احمد : نفس الحالة ف البيت عندنا ... لازم كل شي يكون من احسن ما يكون .. مع اني بصدق ما ادري ليش كل هذا .. السالفة كلها ليلة وحدة ....!!

رائد ضربه على كتفه بالخفيف : ليلة ..؟؟!! انت وش عرفك بالرووومانسية انت .. هذي ليلة العمر يا ذكي... مو أي ليلة عادية ...!!!
احمد : هههه مو بهين يا رائد ... خلاص ولا تزعل ... سوي كل اللي بخاطرك .. واشتر كل اللي بخاطرك ... خلي ليلة العمر حقتك على كييييف كيفك ....!!
رائد : كيف نفسية دانة ..؟؟
احمد مستغرب : ليش ما كلمتها ..؟؟

رائد ارتبك : ها..؟؟ ا .. الا بس ما ردت علي ( ابتسم ) دقيت عليها بدري شوي .. عشان كذا يمكن كانت نايمة ...
احمد طالع فيه بشك : انت متاكد انه كل شي بخير واوكي...؟؟
رائد : ها..؟؟ أي اكيييد ... مو بس اووكي .. الا بيرفكت ...!!
احمد ابتسم : عموما .. الله يهنيكم ...

رائد شق حلقه : يللا عقبااالك ... لاتطول عزووووبي .. خلاص ما بقى عليك شي ويروح شبابك ....
احمد طالعه بنص عين : ليش شايفني زيك ..؟؟ يا بابا... انا الشباب عندي شي دائم...
رائد ضحك : هههههه اعصااابك ابو الشباب ..
احمد تسند على السيارة مسوي فيها شخصية : صدق والله .. ليش منت راضي تصدق..؟ ما تشوووفني بسم الله ما شالله علي قمر ما شالله ..... قول ماشالله اشوووف قوووول ...

رائد يمزح معاااه : قرب قرب ...
احمد : ليش..؟؟
رائد : عشان اتفل عليك .. عشان ما تصيدك عين ....
احمد قام ووقف زين الناس : لا يا بابا .. خلي تفافيلك لك ... ما بغيناها ..!!
رائد : هههههه ... عندك اجازة اليوم ..؟؟
احمد : لا والله .. امس خلصت اجازتي .. واليوم مواعد عمي عبد الهادي .. عشان يبغاني آخذ ملفات من المكتب واوديها للشركة ...
رائد : ايوووه ... طيب لا اعطلك عن شغلك ...
احمد : طيب بس .. سوي لي طريق عشان امر ....

رائد ابتسم : لا عادي .. ادخل .. محد ف البيت ...
احمد : غريبة ..؟؟
رائد : توني موصلهم المطار .. رايحين دبي يشترون فساتين وخرابيط حق العرس .. ورموا كل الشغل علي انا هنا....

احمد " افااااا... ما لحقت عليها ..!.!!! " : طيب يللا عن اذنك ...
رائد : حياك تفضل ..

___________________________________

(( بيت ابو سعود ))

( الساعة 4 العصر )

نزلت لينا اللي من شوي قايمة من النوم وهي متكشخة .. لابسة تيشيرت اخضر فاقع
وعليه برووووش اسود .. مع جينز غامق ... وشعرها مسشور وراسمة عينها بالقلم الاخضر الغامق .... وكان شكلها مرررة روووعة ...

نزلت للصالة بس كالعادة ما حصلت احد .... وشافت الشغالة طالعه لبرى
لينا : اقول تاتا .....
تاتا التفتت وهي ماسكة صينية عليها سفرة وصحون : نأم ماما ..؟؟
لينا : وين ماما وبابا ... وسالم وين ..؟؟
تاتا : ماما رووح بيت جيران .. بابا مافي جا من صباح .. سالم في سوا سوا فيصل في مجلس برى ....

لينا فرحت : فيصل وسالم برى..؟؟
الشغالة : أي .. في جيب بيتزا حق غدا..
لينا : اشوه حصلت احد اقعد معاه ...

طلعت للمحلس اللي برى ودخلته : سلاااااااااااامون عليكم .... !!!!!
فيصل اللي كان قاعد يلعب سوووني : وعليكم السلاااام .... صباح الخير...!!
لينا ابتسمت منحرجة : والله ما نمت امس .. ما قدرت انام ...
فيصل ابتسم ابتسامة حلوة : كنتي تفكرين فيني صح ..؟؟

لينا مستغربة لفت حولها تطلع وين سالم .. بس ما حصلته .. عشان كذا عرفت ليش فيصل ماخذ راحته : انت وين خويك عنك يسمعك وش قاعد تقووول ...؟؟
فيصل ضحك : ههههه سالم دق عليه واحد من الشباب يبغاه ضروووري .. وراح شوي .. وبيرجع ...

لينا قعدت جنبه : وش تسوي..؟؟
فيصل : العب ... تلعبين ..؟؟

لينا هزت راسها بالايجاب واهتز حلَقها وشعرها البني الناعم اللي طول ...

فيصل وقف يتاملها شوي ....

لينا ابتسمت بخجل وخدووودها حمرا : شفيك تطالعني كذا ...؟؟
فيصل وعيووونه عليها ما تتحرك : متغيرة ....
لينا خقت وبدا دلعها يطلع : احم .. ادري .. حليانة صح ...؟؟
فيصل ضحك وهو يرجع يطالع التلفزيووون : هههههه أي حليانة ... قمر ..!!

لينا فتحت عيونها الثنتين ع الاخير " اوووو مااااي جوووود!!! هذا وش قاعد يقوول .. اول مرة ادري انه يخقق كذا ...!!!! من عذرك يا ديمة يوم انك حبيتيه ...!! خاطري احبه انا بعد خخخ ..!!"
___________________________________


(( بيت ابو بندر ))

( الساعة 6 المغرب )

نزلت دانة من غرفتها ببيجامتها .. وكانت توها قايمة ...

ام بندر مستغربة : دانة..؟؟ وش هالنووم ..؟؟ ماصارت .. احد يقوم الساعة 6 المغرب...؟؟
دانة تثاوبت بتعب : آسفة .. بس .. فيني نووم مو طبيعي .. امس ما نمت زين..
ام بندر : طيب .. ادخلي بسرعة المجلس .. ابوك يبغاك ..
دانة مستغربة : ابوووي ..؟؟ ليش شعنده ..؟؟
ام بندر : مدري .. انتي روحي الحين ..


راحت على طول دانة للمجلس "غريبة ..؟؟ ايش يبغى فيني..؟ ولوحدنا بعد ..؟؟ "

دخلت المجلس ويوم وصلت وسط المجلس وهي تدور بعيووونها على ابووها .. تسكر الباب ...

التفتت : يب.... ( سكتت يوم شافت رائد )
رائد متسند على الباب بطوله الفااارع : دانة لازم نتلكم ..

دانة عقدت يدينها قدامها : والله..؟؟ زين اكتشفت هالشي .. انا كنت متوقعة انه ما بنتكلم الا ليلة العرس .........!!
رائد : اسمعيني .. ادري انك معصبة والله ادري .. وانا زعلان على هالشي .. بس انتي الله يهديك .. ما تخلين احد يتفاهم معاك على طول تكبرين الموضوع ...!!
دانة فتحت عيونها ع الاخير : الحين بتحطها فيني...؟!!؟

غمض عيووونه بقوة " الله يقطع ابليسي .. شكلي خربت الموضوووع !! "
قرب مسكها وخلاها تقعد ع الكنبة وقعد جنبها : اسمعيني .. حقك علي انا آسف .. الغلط كله مني .. بس اسمعيني ولا تقاطعيني ... وانا بقولك كل شي .. بس بشرط ..
دانة : ها..؟؟
رائد : ابغاك تصدقين اللي بقولك اياه .. وتتفهمي اللي قاعد اقولك اياه زين ..

سكتت دانة تنتظره يبدا ...

رائد : دانة .. انا كنت زي أي واحد من الشباب ... ما اتحمل المسؤولية وما يهمني أي شي غير وناستي .. ك.. كنت اغازل زي باقي الشباب .. ووكنت احيان بعد اخاوي بنات على التليفووون .. و .. و .. ومن هالخرابيط .. انتي فاهمتني صح ..؟؟

دانة هزت راسها بالايجاب متفهمة ..
رائد شق الحلق : حلوو .. هذا هو الموضوووع كله ..
دانة : بس..؟؟
رائد : أي بس ...
دانة : طيب .. ما قلتلي ايش سالفة الcd و الورد ...؟؟
رائد : أي cd؟؟ واي ورد..؟؟
دانة : اللي قلت لك عليهم ...
رائد ابتسم : هذي الاشياء كلها .. اللي رسلتها لك وحدة غيرانه .. تلاقينها وحدة من اللي كنت اكلمهم وغيرانه لاني باخذك.. وتبغى تفرق بيننا ... ما عليك منها يا دانة ...
دانة : طيب .. وش كل هالصور عندها فهمني ...

رائد : يعني يا دانة السالفة واضحة .. الا ما اكون رسلت لكم وحدة صووورتي .. يعني ما يبغالها تفسير ... انتي ما عليك من كل هالاشياء .. هذا ماضي يا دانة .. انا نسيته ولازم انتي بعد تنسيه .. وبعدين احنا بنبدا حياة جديدة .. لازم ما نلتفت للاشياء اللي ورى ... عشان نقدر نكمل حياتنا بسلام وزي الناس ...

دانة قعدت تفكر ....
رائد باسها على خدها : ها..؟؟ أيش قلتي..؟؟
دانة ابتسمت له ...
رائد : فديتك انا....


___________________________________
(( شقة سعود ودلع ))

( الساعة 10 المسا )


دلع : خلاصمو مشكلة ... طيب .. لا لا ما عنده أي مانع بالعكس ... اوكي .. لا ماله داعي.. عندي كل شي .. واذا احتجت شي بخلي سعود يجيبه ... اوكي .. انتبه للينا .. يلا باي ..

سكرت دلع من سالم ورجعت قعدت ع الكنبة جنب سعود اللي غفيان وهو قاعد
دلع طالعته بحنيه " يا عمري تعبااان !! " : سعود .. سعود حبيبي ..

سعود فتح عيونه وطالعها : هاز..؟؟ معاك انا معاك ...
جلع : هههههه دارية انك معاي ... قوم نام ف الغرفة احسنلك ..

سعود تعدل ف قعدته : كم الساعة ...؟؟
دلع : الساعة الحين 10 .. قوم نام .. حرام من الصباح قايم ..
سعود يحاول يفتح عيووونه : لا لا ماله داعي .. ما فيني شي ...
دلع طالعته بنص عين : متاكد تقدر تكمل الفلم..؟؟
سعود : أي أي متاكد ..

وكلها 5 دقايق وكان سعود طايح على دلع ورايح ف سابع نووومة ....!!

ابتسمت دلع " عنيييد ... ما يسمع الكلام !! "


@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@

(( اليوم الثاني .. بيت ابو رائد ))

( الساعة 9 الصباح )

رد بتعب : الووو ...
دانه تصااارخ : يللا قووووووم ... قووم لا تتاخر عن الجيم حقك.. يللا قوووم اليوم اول يووم ....!!

رائد فز بسرعة : يووووووووه .... تصدقين نسيت .. زين ذكرتيني ...
دانة : اعرفك تنسى بسرعة ... يللا حبيبي .. بسرعة افطر واطلع ...
رائد جا بيسكر : طيب حياتي ... يسلمو .. بااااي ..
دانة : هههه باي...

___________________________________


(( شركة بو رائد ))

( الساعة 11 الصباح )


الشركة كانت زحمة مرة .. ناس رياحة وناس جاية .. والشغل ما يوقف .. حتى بو رائد .. كان يتنقل من كتب لمكتب .. يعطي تعليمات واوامر للموظفين .. ويشوف الشغل شلون ما شي ..

دخل على مكتب احمد بسرعة .. كان احمد قاعد مع المحاسب ...

بو رائد : احمد .. بغيتك شوي ...
احمد : انشالله .. ( التفت للمحاسب ) عن اذنك يابو فهد .. دقيقة وراجع لك ..

طلع احمد من المكتب : سم يا طويل العمر ...
بو رائد : احمد بغيتك بشغلة برى الشركة .. مالي يغيرك ...
احمد : آمر ..
بو رائد : توهقت .. رائد مشغووول بعرسه والحين هو ف الجيم .. ومحد ف البيت غير الشغالات .. واحنا مسويين لريم دولاب جديد ف الورشة موجود .. ويقول محمد انه المخزن زحمة ... ويبغانا نستلم الدولاب ...
احمد : خلاص اتطمن .. انا بروح استلمه ...
بو رائد : هو بيرسل معاك 2 عشان يشيلونه ويركبونه ف مكانه ف الغرفة ...
احمد : طيب بس وين يركبونه ..؟؟
بو رائد : ف غرفة ريم .. تعرف وينها..؟؟
احمد : لا والله يا بو رائد ما ادري..
بو رائد : خلاص مو مشكلة ... اسال وحدة من الشغالات وهي بتعلمهم .. وانت استريح ف الصالة .. وهم بيسوون كل شي .. وقول للشغالات يسوون لك عصير .. افتح التلفزيووون وارتااااح
احمد : ههههه انشالله .. خلاص .. اعتبر الموضوع منتهي ... بس .. بو فهد ف المكتب...
بو رائد : ما عليك من بو فهد .. انا بشوفه الحين ..
احمد طلع النظارة الشمسية من جيبه : خلاص اجل .. انا استاذن ...
بو رائد : الله معك ...


___________________________________


(( بيت فيصل ))

( الساعة 1 الظهر )

كانت شوووق تركض ف الممر وتصاااآرخ ..
شالها فيصل وهويضحك ضحكة شريره : هع هع .. وين رايحة يا قمر...؟؟!!
شوق : ابغى مامااااااا ......
فيصل باسها : تبغي ماما..؟؟ ماما نايمة ... خليها ترتاح شوي ...
شوق ضربته : ما ابغى مااا ابغى ....!!!
فيصل مسوي فيها زعلان : افااا .. انا فصووولي حبيبك تضربيني..؟؟؟ قولي آسفة .. قولي آسفة .. ولا ما بوديك معانا اليوم ...

شوق : وين بتلوحووون ..؟؟
فيصل : بنروح عند خالة دلع ... ولا بناخذك ...
شوق بعناد : إلا ...
فيصل يهز راسه بالنفي : لأ ...
شوق باسته ببراءة وابتسمت : خلاث عطيتك بوووثة وديني ...!!!
فيصل ابتسم وحضنها : يا قلبي انا..!! خلاص بوديك ولا تزعلين ....!!! كم شوووق عندي انا..؟!!؟!؟


___________________________________
(( بيت بو رائد غرفة ريم ))

( نفس الوقت )

اروى : لا مو حلوة .... حراام عليك ايش هالذوووق ....!!؟؟
ريم اللي مع اروى ع المسن ومشغلة الكاميرا وتوريها الملابس اللي اشترتها : مو حلوة..؟؟؟ اروى...!!!! هذي احلى الملابس وافخمها .. وتقولين مو حلوة ..؟؟؟ انتي صاحية .....؟؟؟!!
اروى : اففف.. والله ما عجبتني ... والحين انتي ليش جايبتني اليوم هنا..؟؟

ريم ابتسمت : افتحي دولابي ...
اروى مستغربة : وليش انشالله ..؟؟
ريم : افتحيه وانتي ساكتة .. الحين بتعرفين ...

قامت اروى وفتحت الدولاب : وبعدين .. ؟؟
ريم : بتحصلين تنووورة بيضا قصيرة معلقة .. طلعيها ...
اروى حاست بين الملابس : افففف ... ياكثر الملابس .. ابغى افهم متى يمديك تلبسينهم ...؟؟
ريم ابتسمت ابتسامة واسعة : نصهم ما لبستهم ...
اروى : هههه الحمدلله والشكر.. ويييين
ريم تحمست : تلاقينها على اليسار ... قسم الملابس الغير مكتملة ....
اروى لفت مستغربة : ايش..؟؟
ريم : never mind .... دوري بس... ما عليك ..
اروى حصلتها : هذي هي ...

ريم : طيب جيبيها خليني اشوووفها ..
اروى : ششششششش.....
ريم استغرب : شفيك..؟؟

اروى : في احد ف بيتكم..؟؟
ريم : ممم .. ما اتوقع .. الا اذا رائد نسى شي .. ورجع ياخذه .. مدري ..
اروى بخووف : الا والله اسمع صوووت واااحد ..
ريم : صوت رائد ..؟؟
اروى انفعلت : وش دراني انا رائد ولا مو رائد ..؟؟
ريم : طيب خلاااص ... تيك ات ايزي ....
اروى : ايزي بوجهك ...!!!

انفتح الباب وانخشت اروى على طووووول ف الدووولاب اللي كان قدامها ...
اما ريم " ااااحمممممممممممممممد......!!!!!!!! ايش يسوي هذا هنا..؟؟ ف غرفتي..؟؟!!!!!!!! اصلا شلووون دخل..؟؟؟ "

سكرت الكاميرا بيدها .. وقعدت تراقب الوضع وهي ساكته ..
احمد دارت عيووونه ف الغرفة الانيقة واللي يطغى عليها طابع الانوووووثة بزيااادة ..

ضحك احمد : هههه سبحاان الله ... من يشوووف ديكور الغرفة يعرف على طول حقت مين ....
دخل الهندي وراه شايل نص الدولاب .. والهندي الثاني النص الثاني مو الدووولاب : بابا وين هطي هادا...؟؟

احمد التفت : ها..؟؟ ا ... ا... وين يحطه ..؟؟ شدراني انا..؟؟ والله توهقت ..
الهندي : سرأة ( بسرعة ) بابا هادا مرة تقيل .....!!

احمد متوهق : ا.. يااا .. يااا .. يووه .. الحين هذي وش اسمه الشغااالة .. افف ... ياااا شغاااالة .... يااا .. انتييييي... يااا ... هييييي...
جات الشغالة : نأم بابا ...؟؟
احمد : وين احط هذا...؟؟
الشغالة تهز كتووفها وراسها بغبااااء : ما ادري... هطي برى ...
احمد : برى وجهك ...!!! اقووولك ف الغرفة تقولين لي برى ..؟؟
الشغالة : انا مافي معلوووم ....
احمد زهق : خلاااص رووحي رروووحي ...

وورى اللابتووووب كانت ريم فاقة من الضحك " خخخخخ اجل يا شغااال ها..؟ هههههااااي ... الله يهديك يا احمد ... عليك حركاااااااات ... ههه واي واي عليك ...!! "

احمد : يااربييي .. انا وش عرفني وين احطه ..؟؟ ا.. حطوووه ف الزاوية ...
الهندي : زاوية....؟؟ مو حلووو
احمد طالعه معصب : انت بتعلمني..؟؟؟!! رووح حطه وانت ساكت !!

حطوا الهنود الدولاب ف الزاوية وبالفعل .. طلع موقعه مرررة ممتاااز ...

احمد يزعط : شفتوا ...؟؟ شفت شلون طلع حلوو ... تقول مو حلو..هذا هو طلع حلوو .. انت وش عرفك بالذوووق انت وش عرفك ...؟؟
الهندي : لا مو هلوو ... حطي عند شباك حلوو ...
احمد طالعه ووده يذبحه : عند الشبااااك..؟؟ انت متزوج ...؟؟
الهندي : أي...
احمد : اقووول الله يعينها من خذتك مع هالذوووق انت ووجهك... روح انت وياااه .. روحوا بس يللا....!!

راحوا الهنووود وقرب احمد ... فتح الدولاب من داخل .. وقام يطالعه : والله كبير .. مدري وش بتحط فيه ..؟؟ وانا شدخلني الحين..؟؟ خليني ارجع الشركة اكيد بو رائد ينتظرني..

طلع رائد من الغرفة .. ونزل للدور اللي تحت ...
احمد " والله اني عطشاان .. ما بيضر لو تاخرت 5 دقايق " : ا ... تعالي انتي يا هييي .. والله انا لازم احفظ اسماء شغالاتهم ... عشان ما اتوهق زي اليوم ...
جات الشغالة : نأم بابا..؟؟
احمد : انتي وش اسمك ..؟؟
الشغالة : تاتا ...
احمد : تاتا..؟؟ دلع ايش هذا..؟؟
الشغالة ضحكت وشقت الحلق وبينت اسنانها السودا...
احمد بقرف : ضحكتي بلا ضروووس انشالله .. اضحك معاك انا..؟!؟!؟ روحي .. روحي من وجهي وسويلي عصير ليمووون رووحي.. ولا اقووولك.. خلاص ما ابغى .. سديتي نفسي...!!!!!! بقعد شوي قدام المكيف ابرد .. بعدين بمشي...


( ف الغرفة )

طلعت اروى من الدولاب مختنقة : اففف ... اففف وش هالحر..؟؟؟!!؟!
ريم شالت يدها عن الكاميرا : الحمدلله على السلامة ... شلون شفتي الدولاب...؟؟
اروى تتحرطم : فوووق الحر والكتمة .. حوسة مو طبيعية ..
ريم : هههه طيب .. انا لازم اسكر الحين ... ماما تقول بنطلع بعد شوي ..
اروى : وين ..؟؟
ريم : مدري... تقول يمكن وافي...
اروى : ترى وافي مرررة حلووو ... بتستانسين اكيد ...
ريم : طيب خلاص .. شوفي الحين بسرعة .. آخذ للتنورة البيضا بلوزة أي لون ..؟؟
اروى : ممم .. شوفي دامها بيضا ... أي لون يركب عليها... يعني وردي.. اخضر .. كحلي .. احمر .. كله يركب ... اهم شي يكون شي ناااعم ..
ريم : اهااآآآ... طيب انتي بتقعدين هنا..؟؟
اروى : لااا... السواق برى ...
ريم : اوووكي .. سي يووو
اروى : اووكي .. باااي

سكرت اروى عن ريم ... اخذت اللابتوب حقها وطلعت من الغرفة ... وهي شايلة عبايتها بيدها ....

وصلت للصالة الكبيرة ... وبدون ما تلتفت .. حطت العباية على الكنب وجنبها اللابتوب ..
طلعت كليب من الشنطة اللي بيدها ... ورفعت شعرها الطويل .. اخذت عبايتها ولبستها بكل نعوووومة ...


وكل هذا كان قدام عيووون احمد اللي كان واقف عند الباب اللي برى ..
احمد " هذا هي..؟!؟؟! ما توقعتها كذا..؟!؟!؟ سبحان الله .. نفس الشكل لما يكون هااآدي ... ونفس الهيئة والملاآمح ... "

حطت نقابها وعدلته ... وحطت فوووقه الملكي ... وجات بتمشي بس وقفت منصدمه..

احمد ارتبك " الله يقطعني على هالوقفة..!! صدق اني اهبل.. الحين وش اسوي..؟؟ "

اروى وقفت مترددة شوي .. " هذا مو كانه احمد..؟؟ الا هذا صديق عوض اللي كان دايم يجي البيت عندنا.... غريبة وش يسوي هنا..؟؟ " : لو سمحت بمر ..

احمد " جات من ربي " : ا.. ا.. انا كنت اشرف على العمال وهم يركبون الدولاب .. وخلاص طالع ..
اروى " وش اسويلك..؟؟ "

احمد " انقلع يا حمااار شفيك واقف..؟؟ عجبتك الوقفة اشوووف ... مااالت عليك صدق تفشل...!!! "
تحرك احمد لبرى البيت ... وركب سيارته ... واروى نفس الشي .. ركبت السيارة ..
وكل منهم راح في طريقه ...


___________________________________
(( سيارة رائد ))

( بعد ربع ساعة )


نزل رائد من السيارة راجع من الجيم ... العرق يصب منه ...
رائد " اففف ... حر مو طبيعي ...!!! "

دخل البيت وطلع للدور اللي فوق وهو يركض شايل شنطة ملابسه اللي كان لابسها ف الجيم ....

وصل لغرفته بس التفت على غرفة ريم وشافها مفتوووحة ... حط شطته ع الارض ومشى لغرفة ريم .. دخلها وشاف الدولاب ...
رائد : اووووه ... ركبوووه ... والله طالع شي ف الغرفة ...!!!! شكلي بوصي على واحد..

طلع جواله وهو فرحان ودق على ريم .....
ريم : الووووووووووووووووووووو
رائد : الو هلا...
ريم : اهلين رائد .... كيف حالك..؟؟
رائد : بخير الحمدلله ... كيف امي..؟؟
ريم : ماما بخير ... تسلم عليك
رائد : سلمي عليها وقوليلها بكلمها بعد ما آخذ لي حمام .. ميت من الحر ..
ريم : توك راجع ..؟؟
رائد : أي... توني الحين... المهم ... عندي لك مفاجأة ...
ريم تحمست : قووول قووول .. قوول ..
رائد : هههه وصل دولابك الجديد ...

ريم مسوية ما تدري : والله ..؟؟!!
رائد : أي والله جد ...
ريم : واااااااااااااااااي .... كيف شكله ..؟؟
رائد : والله رهيب ... مرة طالع حلووو ..
ريم : وااااااو ... متى ارجع متى ارجع ... ابغى اشووووفه ....
رائد : خلاص بصوره وبرسلك اياه بالمسن اليوم بالليل....
ريم : خلاص كذا اوكي ....
رائد : يلا يلا رووحي ... حاااس انه ريحتي طالعة على بعد مترين ...
ريم : يعععععععععععععع ... ادعك جسمك زي الناس...
رائد : خخخخ شوف اللي ما تستحي ... عطيناك وجه ... يللا انقلعي ...
ريم : الناس يقولون باآي...
رائد : ههه يللا باي ...
ريم : بااااااااي ....

سكر رائد عن ريم .. وراح ياخذله حمام سريع ... قبل ما يتغدا ويطلع ..


___________________________________


(( بيت ابو بندر .. غرفة احمد ))


( الساعة 4 العصر )



كان قاعد على السرير يفكر ....
احمد " ثنتين بنفس اليوم ..؟؟!!!! يعني دخلت غرفة ريم ... وشفت اخت عوض .. على ما اعتقد اذا ما كنت غلطان اسمها اروى.... أي اروى .. والله ماني بصاااحي .. الحين انا ايش ابغى بالضبط...؟؟!؟ ليش قاعد اسوي كذا ..؟؟ بعدين احد يوقف زي وقفتي اليوم قدام الباب وف وجه البنت ... زين انها ما درت اني شفتها وهي تلبس عبايتها .... آآآآآآآآآه .. بس الحق ينقااال .. البنت هذي شي... نعوووومة ورقة مو طبيعية"

قام وقعد على حيله مستغرب " انا وش قاعد اقووول ..؟؟ شفيني ..؟؟ شكلي مريض.. معقووولة جاتني المراهقة متأخر ..؟؟ شدعوة ...!! انا عشت مراهقتي وشبعت لعب فيها .... اجي الحين اراااهق من جديد ..؟!؟!!؟ لا لا لا ... مو معقووولة .. هذا شي مو منطقي... انا فيني شي ... "

مسك راسه " افففف .. ما فيني حرارة .. ياخي انا ممكن اعرف ايش صارلي..؟؟ قبل كنت واحد هادي ماعندي هالحركات .. والحين .. استغفر الله .. صرت اشووف بنات الناس ....!؟؟!؟! وبعدين ليش اليوم سويت كذا..؟؟ انا من متى ارتبك قدام البنات ..؟؟
انا ريم لما تكلمني كل شي فيني يوحي بالهيبة ... ليش اليوم قدام اروى ما قدرت امسك عمري وما عرفت ايش اقوووول ...؟؟ ليش فجة صرت ضعيف قدامها ... ارتبكت .. وما عرفت انطق حرف ...!!! ولا عمرها صارت فيني هذي قدام ريم . مهما كانت اسئلتها محرجة .....!!! "


___________________________________


(( شقة سعود ودلع ))

( الساعة 7 وربع )


كانت دلع ف المطبخ تسوي القهوة قبل ما توصل نساايم وبناتها .. ولينا ..
دخل سعود المطبخ كاااشخ ببنطلون جينز وتيشيرت اسود ..

سعود : ما خلصتي..؟؟
دلع بدون ما تلتفت : الا حبيبي.. خلصت بس باقي القهوة .. بخلصها قبل ما يوصلوا ..

سعود قرب وهو يبتسم .. حضنها من ورى وباسها على خدها بكل حب : يعطيك العافية ...!!
دلع عضت شفايفها مستحية : الله يعافيك .. سعود وهو للحين حاضنها : انا بطلع الحين ... تبغين اساعدك ف شي...؟؟محتاجة شي..؟؟ شي ناقصك..؟؟
دلع : لا حبيبي خلاص ... روح سلامتك ..

جا سعود بيطلع ...
دلع : تعااال .. تعال تعال تعال...
سعود لف : آمري..
دلع بنص عين : وين رايح..؟؟
سعود ضحك : ههههه يعني وين ..؟؟ يمكن بروح اقعد لي ف أي كوفي شوووب .. العب بلياردوووو .. او بشوف عندي واحد من ربعي .. اذا فاضي بروح معاه ..
دلع ابتسمت : طيب روووح .. ترى بتصل بشيك وينك ...
سعود ضحك وهو يطلع : هههههههههه ماني راد عليك ..

ضحكت دلع ف المطبخ وهي تتامل الدلة الفاضية .... ورن الجرس..
دلع انتبهت : وصلوا ...!!!! ...

طفت النار تحت القهوة ... وفصخت مريلة المطبخ على السريع ... وطلع من المطبخ وفتحت لهم الباب .....

دلع مبتسمة حضنت نسايم : اهليييييييين ... وحشتيني..
نسايم حضنتها بعد : حتى انتي يا قاطعة .. كذا ما تتصلي ولا تسالي ؟؟ .. يخصا عليكي يا دلع بس..
دلع : معليش والله الظروووف مو بيدي..... لاتزعلين وتحطين بخاطرك ..
نسايم ابتسمت : آخر مرة والله
دلع ضحكت : توووبة .. والله آخر مرة ..

دخلت نسايم ووراها شوووق الصغيرة ... وطبعا وراهم لينا اللي شايلة امل ..
التفتت دلع وشافت لينا بس طلعت عيووونها : لينا..؟؟ ( همست ) ليش شعرك طالع..؟؟
لينا مسوية ما سمعتها : هايااااااااااااات ....

دخلت لينا وتجاهلت الدلع اللي تعرف انها بتسويلها سالفة الحين ....


___________________________________
(( ستاربكس اللي على كورنيش الخبر ))

( الساعة 9 المسا )


رن جوال سعود اللي كان على الطاولة ...
سعود : الووو ... هلا معاذ ... انا ف ستاربكس.. انت وين ..؟؟ ( رفع راسه يلتفت حووله) أي أي هذاني شفتك .. جايك الحين ....

قام سعود واخذ مفاتيحه وجواله وراح لخوبه ..

معاذ ابتسم : هلا والله سعووود ...
سعود : كيف الحال.......؟؟
معاذ بخير :وينك يا قاااطع .. كذا ما تسال ولا شي..؟؟ ولا كانه عندك ربع ..؟!!
سعود : الظروووف يا معاذ ...
معاذ : تعال تعال معاي واشرحلي كل شي صارلك ...
سعود : وين اجي معاك..؟؟
معاذ : امشي معاي .. بنروح نتعشى ف البحرين ...
سعود بعد تفكير " الحين سهرة الحريم بتتاخر .. خليني اروح ما بيصير شي .. ما اتوقع دلع تقووول شي.. " : خلاص مشينا ... تجي معاي ف السيارة ..؟؟
معاذ : اقووول اركب سيارتي وانت سااكت ولا لانها تويوتا مو قد المقام ...؟؟
سعود : هههه لا افااآ عليك... بس عطيني دقيقة اجيب جوازي ...
معاذ : يللا بس بسرعة ... اليوم اربعاء .. وتعرف اليوم الجسر مزحوووم مرة ..
----------------------------------------------


(( بيت ابو بندر ))

( الساعة 10 ونص المسا )


حط ثامر الجوال على اذنه بعد ما دق على الرقم اللي يبغاه ...
رد واحد : الوو ...
ثامر : الو ... هلا سلمان ..
سلمان صديق ثامر : هلا ثااامر .. كيف الحال..؟؟
ثامر : بخير الحمدلله .. وانت شخبارك...؟؟
سلمان : تمام ... تطالع المباراة ..؟؟
ثامر مستغرب : مباراة وشو..؟؟
سلمان : يا غبي اليوم نهائي بطولة أمم اوروبا ... اسبانيا والمانيا ..

ثامر : صدق..؟؟ واقول انا وش فيه بندر للحين ما رجع .. وكل ما ادق عليه ما يرد ..
سلمان : والله انك مو صاحي .. نهئي وش قاعد تسوي..؟؟ روح شووفه بس لايفووتك المباراة حماااااااااس ...!!
ثامر : شوووف .. انا احب الكوورة .. بس تجي تقول لي اسبانيا ما اسبانيا والمانيا ومدري ايش... انا مالي ف هالسوالف ... انا مواطن سعووودي نصراااوي حتى النخاااع..
سلمان يتطنز : نصراوي حتى النخاع..؟؟ والله منت بوجه تحضر .. ودك من يصكك ببلووك على وجهك عشان تتعلم التحضر شوي ... قال نخااااع قاال... !!!!!!!

ثامر : المهم مو موضوعنا ... اسمع بغيت منك خدمة ...
سلمان : طيب قولها بسرعة .. واشالله بكرة بردلك خبر اذا اقدر اسويها ولا لأ ... لاني ماني قادر اركز ...
ثامر : بعطي رقمين .. وابغاك تشوف مسجلين باسم مين ..
سلمان : حق مين الرقمين..؟؟
ثامر : وانت وشش هاللقافة اللي فيك .. رقمين وبس .. لا تسال حق ايش..!!
سلمان : خلاص خلاص .. نتفاهم بكرة ...
ثامر : اقووول لاحسة مخك الكووورة .. خلاص بكرة لا فضيت دق علي...
سلمان : انشالله .. مع السلامة ..
ثامر : ف امان الله ...

ثامر يتحرطم مو عاجبه الوضع : قال اسبانيا قااال ...!!! اقوول مالت عليكم وعلى الدوري الاوروبي السخيف اللي تطلعوووونه ...!! والله مافي احسن من سعد الحارثي الذابح ... يشق المرمى شق!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!


___________________________________


(( ف البحرين ))

( الساعة 12 المسا )


سعود : اففففف ... ما بغينا نوصل..؟؟ تقول الناس مسوين هجرة ...!!!
ضحك معاذ : يعني بالله عليك وش عندنا احنا نقعد ف الشرقية نسوي .. راشد وكوفي شوووب ... وغيره...؟؟ ولا شي ... كل شي عوائل وممنوع الشباب ... والله ذاك اليوم رايح ابغى ابدل الجزمة اللي خذتها .. وقلت اقرب شي لبيتنا مجمع الظهران .. ولله ما خلوني ادخل ... ليلة العيد تخيل...!!! والله قمت احلف له دقيقة ببدل الجزمة وبرجع .. والله ما خلاني .. يقول ممنوع ... جيب حرمة معك وبخليك تدخل ...!!!!!

سعود ضحك : طيب وقف ورى أي حريم تشوفهم ماشيين .. سوي فيها انك معاهم ..
معاذ طالعه بنص عين : قالووولك ما جربتها..؟؟ سويتها ..
سعود : ههه ما نفعت ..؟؟
معاذ : والله حست علي بنت من البنات .. قامت راحت وقالت لابوها اللي ماشي قدامهم ....
فتح سعود عيووونه الثنتين : اوووف ... وايش صار بعدين..؟
معاذ : ههههه انا من شفته جاي باتجاهي ... رحت وادعس واجري للسيارة ..
سعود فقع صحك : هههههههههااااااااي ... ههههههههه الله يقطع شكلك...!!!
معاذ يضحك وهو يتذكر : والله كان معصب مرة .. وجاي وهو يتوعد فيني .. وانا ماني بايع حياتي ... شردت وانتهى الموضوع ... وما بدلت الجزمة للحين .. ولا ببدلها .. بخليها ذكرى ف الدولاب ...


وبعد 5 دقايق .............


وقف معاذ السيارة : يللا انزل ...
سعود : وين جايبني انت..؟؟!!
معاذ : انزل بس وانت سااكت .. حاول تستااانس ف حياتك شوي ...
سعود نزل : ومين قالك انا مو مستانس ... كل شي الحمدلله بخير ..
معاذ : والله ..؟؟
سعود : أي والله ...
معاذ : دام كذا .. لازم نحتفل بترتيب حياتك ....!!!!
سعود وقف : حفلة...؟
معاذ : افففف .. سعود احنا ف فندق ... والفنادق دايم تسوي حفلات .... امشي بس..
سعود مشى وراه " الله يستر !!!! "


دخلوا داخل ... وتجهوا للقاعة اللي فيها الحفلة .. كان المكان زحمة .. واغلبهم سعوديين .. واكثرهم يا شباب ... يا عجايز عندهم عيال كبااااار ... والفنان اللي جايبينه كان عراقي .....

سعود : وش هالزحمة ..؟؟
معاذ طالعه بنص عين : سعود .. يا كثر ما كنا نروح اماكن ازحم من كذا اول .. شمعنى الحين صرت تتضايق من هالجو ...!؟!؟
سعود : لانه صارلي فترة ما جيت هنا....
معاذ حط يده على كتف سعود : عشان كذا انا جايبك هنا.. ابغاك تغير جو ..

قعدوا على طاولة وطلب معاذ كاستين ....
ويوم جابت الفلبينية الكاستين ...
معاذ مسك الكاسة : يللا اشرب وروق....!!!
سعود تردد : أي .. بس ...
معاذ استغرب : انت شفيك ...؟

سعود ما يدري وش يقول ..؟؟ خاطره بالكاسة .. وماوده .. لانه وعد نفسه ووعد دلع ما يرجع للي كان عليه اول ...

معاذ مسك كاسة السعود وحطها ف يده : اشرب يا سعووود ... انسى كل شي .. وخلينا نستانس شوي ...
شال سعود الكاسة وقعد يطالع فيها ... تذكر لذة الشعور اللي يحس فيه لما يشربها .. تذكر التخدير اللي يسري بكل جسمه بعدها ... هزها عشان يذوووب الثلج شوي .. ويخق طعمها المر القوي ...

----------------------------------------------
..... : اوووه .. اشوووف بديتوا قبلنا ...
معاذ ابتسم : انتوا تاخرتوا ...
جلس واحد من الربع جنب سعود : اووخص .. سعود هنا..؟؟

ابتسم سعود ....

انتبه الرجال للكاسة اللي بيد سعود وضحك : هههههه ما ودك نطول كلام .. خاطرك تشربها .. اشرب .. اشرب يا حبيبي ... ولكم كلكم كاسة على حسابي ..

معاذ : ما تقصر يا هاني .. دومك كريم خخخخخ .. بس مرة ثانية .. لازم تكون ع الموعد مو تتاخر ....!!
هاني : والله مو بيدي اسال حسين شلون كان الجسر
حسين : أي والله مرة زحمة ... وحقون الجمارك غصب يفتشووون ... ما يصدقووونك الا لما يشوفون بعيووونهم!!!

هاني رفع يده ياشر للفلبينية : sweety..!
قربت الفلبينية اللي تنورتها طول شبر شاقة الوجه وعيووونها فوق ماهي صغيرة صغرت زيادة من الوناسة : yes….
هاني يتكلم بالانجليزي وكانه اجنبي : we need 4 more glasses ( نحتاج 4 كاسات زيادة )
الفلبينية : ooh … OK
هاني : but quickly baby….!! ( بس بسرعة حبيبتي ...!! )

ضحك سعود اللي كان قد شرب الكاسة اللي بيده وخلص : هههه تراها فلبينية ...
معاذ طالعه بنص عين : انت شفت جسمها .....
حسين : بنت كلب مع هالسيقااان .....!!!!!!!!!!!!



@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@



(( شقة سعود ودلع ))

( الساعة 7 الصباح )


دلع اللي كانت تدووور ف الصالة وميتة خووووف ... وقلبها ناغزها وماهي راضية تهدى..

دلع : افففففف... ياربييييييي هذا وين رااااااااااح...؟؟ ما صارت طلعة ...!!!! الساعة 7 الصباح المفروووض اصلا يكون بالبيت من زماااااااااااااااااان .... الله يستر لا يكون صارله شي ......

رفعت سماعة التليفون ودقت عليه ..... بس... جواله مغلق ....

سكرت دلع التليفون والعبرة خانقتها : انا شكلي بتصل ف الشرطة .... اخاف صار معاه شي .... او احد سواله شي .....!!!!!! بنتظر ساعة زيادة .. اذا ما جا .. بتصل مالي دخل ... ياااارب عديها على خير ياااااااااااااااااااااارب ......

ومع نزول دموووع دلع .... انفتح الباب ... ودخل سعود وشكله كان تعبان مرة .. والنوم ماخذه ....

دلع ركضت وحضنته تصيح : حبيبي......
سعود متخدر للحين : ها حبيبتي ... شفيك تصيحين..؟؟
جلع رفعت راسها : وين كنت للحين ..؟؟ خفت عليك ...

سعود ترنح ف وقفته ... وحست عليه دلع وفتحت عيووونها ع الاخير : حبيبي شفيك..؟؟ تعبااان ..؟؟ فيك شي..؟؟ شي يعووورك..؟؟

سعود وخرها عنه وهو يضحك بهستريا ويترنح ف المشية: هههههههههااااي .. انا تعبااان ..؟؟ ليش ..؟؟ ا.. ايش .. ف .. فيني ..؟؟ مافيني شي .. هذاني .. زي .. زي الحصاان ...........!!!!

وتركها ومشى للغرفة ....
دلع واقفة ف الصالة مصدووومه : شفييييه ..؟؟ ليش كذا يتكلم ...؟؟!!

مشت وراه للغرفة وشافته مسندح على السرير بملابسه وجزمته ...
دلع قعدت على السرير جنبه وحطت يدها على راسه : سعود ... فيك حرارة ..؟؟ مريض....؟؟ كلمني ...

سعود فتح عيووونه : انتي ما تفهمين ..؟؟ انا م ... م .. ما فيني شي ..

دلع شمت ريحة كريهة ... استغربت .. وبعدين يوم بدت تطلع منه كلمات مو مفهووومة.. استوعبت ... وفتحت عيونها ع الاخير ...
دلع : سعود شارب شي...؟؟
سعود رفع اصابعه ياشر لها : بس 6 ... والله بس 6......!!!

دلع حطت يدها على فمها من الصدمه تصيح : ياربييييييي... ليش سويت ف نفسك كذا لييييييييييييش...؟؟
سعود : حبيبتي .. لا تخافين .. مافيني شي.. انا ز... زين ..
دلع : انت وين رحت امس..؟؟ مين خلاك تسوي كذا ...؟؟

سعود قعد : بقووولك .. ب ... بس .. ل ..لا تصيحين ..
دلع نزلت دمعتها : قووووووووووول خلصني ..
سعود مسح دمعتها وهو يقول لها : ششششش ... قلت لك ... ل .. لا تصيحين
دلع مسكت يده وباستها : ياربييييييي ... سعود حبيبي .. قول لي انتا وين كنت..؟؟

سعود قال وعيووونه حمرا : امس كنت ف .. م ... مع معاذ .. وو .. و هاني .. و .. حسين....
دلع : ربعك..؟؟
سعود : أي..
دلع : طيب .. ايش سويتوا...؟؟
سعود : وش سوينا .. ب .. بعد ..؟؟ بس .. شربنا .. ش .. شوي .. وو .. و هاني .. ط .. طلع مع .. مع ....
دلع : طلع مع مين قوووووووول ..؟؟

سعود ولا حاس بعمره : هاني طلع مع .. الفلبينية .. ا .. اللي كانت .. ت .. تصب ال.. ال .. هذا ... ف.. الكاسة ...
دلع فتحت عيونه الثنتين : وانت طلعت مكان يا سعووود ....؟؟

سعود طاح ف خضنها نايم .......
دلع تهزه : كلمني ... قووم كلمني ....
سعود : همممممممممممممممممممممممم ...؟
دلع : انت طلعت مع احد مكان ..؟؟ كنت مع وحدة ثانية ..؟
سعود : لا...

غمضت عيونها دلع بارتياح وسعود كان ناايم خلاص ورااايح ف النوووومة ..
صلحت له نوومته .. وقعدت تفكر ... ما هي عارفة وش تسوي ...
دلع " ياربيييي .. من وين طلعتلي هالمصيبة ...؟؟ انا ما صدقت متى تعدل وصار إنسان زي العالم والناس .. يقوم يصير فيني كذا ...!؟!؟؟! حسبي الله عليكم من أصدقاء .. حسبي الله عليكم بس ...... "



___________________________________

(( بيت بو بندر ))

( الساعة 5 العصر )


ثامر : وينه هذا ما اتصل فيني ..؟؟ صدق ما يعتمد عليه ابد ....!!!

طلع جواله ودق على سلمان .......
سلمان : الووو
ثامر : مااااالت عليك وعلى اللي يطلبك خدمة ....!!
سلمان : هلا ثامر .. معليش يا رجال .. والله امس من الفرح نسيت كل شي ...
ثامر : وليش فرحان انشالله ..؟؟
سلمان : يالتعباااان امس فاااازت المانيا بالبطوووولة ... فزناااااااا ...
ثامر : طيب مبروووك ... الحين وش صار على موضوعي....؟؟؟
سلمان : أي موضوع ..؟؟
ثامر : شووف..؟؟ ويقول لي أي موضوع بعد ...؟؟؟ موضوع الرقمين اللي طلبتك تشوف لي مسجلين باسم مين ...؟؟
سلمان تذكر : ايوااا.. أي أي صح تذكرت ...
ثامر : شصار عليهم ..؟؟
سلمان : شوووف والله مدري ..بس ... عطيني الرقمين وانا بتصرف ..
ثامر : بس ها.. والله لو انتشروا الرقمين ما تلوم الا نفسك ...
سلمان : خلاص درينا انها ارقام خويتك .. لاتقعد تزعط علينا ....!!!
ثامر : تدري شلووون .. انت ما تنعطى وجه ...
سلمان : خلاص خلاص ... تعال .. ليش تزعل ..؟؟ والله امزح معاااك ..
ثامر : متى يعني استلم منك خبر...؟؟ مو زي امس تقول بتصل فيك ولا تتصل...!!
سلمان : لا انشالله اللحين بكلم واحد من ربعي يشتغل ف الاتصالات .. وبشوفلك..
ثامر : تسلم ما تقصر ....
سلمان : تآمرني بحاجة ثانية ..؟؟
ثامر : لا سلامتك ... بس اركد شوي .. خل عنك هبالة الغرب و اوروبا والدوري الاوروبي هذا..............!!!!

سلمان : هههههه اسمها بطولة امم اوروبا .. مو دوري اوروبي .. بعدين مافي شي اسمه دولي اوروبي ...
ثامر : اللي اسمه .. كرستيانو وما كرستيااانو وبيكهام ومدري ايش... عن هالخرابيط ... مالك الا الحارثي وماجد وبس...........!!!!

سلمان : خخخ ههههههههههاااااااااااااااااااي .. آآآآآه يا بطني والله انك يا ثامر نكتة .. خلاص ابشر .. بطلنا دوري اوروبي ههههههههههههههه ...!!!
ثامر : تتطنز مع وجهك .. اقول انقلع مااااالت عليك ...!!

سكر ثامر بوجهه وهو يتحرطم : يتطنز الكلب...!! انا اوريه .. والله سعد يسواه ويسوا كل فرق الدوري الاوروبي حقه هذا ...!!!!!


___________________________________


(( شقة سعود ودلع ))

( الساعة 8 المسا )


فتح سعود عيووونه وتلفت حوووله بصعووبة وتعب ...
دلع اللي كانت تلعب بشعره باست رايه : اشواا قمت ..!!

سعود : آآآآآي يا راااااااااااااااااااسي....!!!
دلع خافت : راسك يعورك ..؟؟ شفيك..؟؟
سعود مسك راسه : مدري .. راسي يعورني...
دلع : لحظة فورت لك موية .. بسويلك كوب كوفي ...
سعود : أي الله يخليك ..


قامت دلع للمطبخ 3 دقايق وعلى طول رجعت ..
دلع : وهذا احسن كوب كوفي ...

اخذ سعود الكوفي وهو يبتسم .... شرب منه شوي .. وبدا راسه يخف ...
حط الكوب على الكومادينا وطالعها وشافها سررحانه ...

مد يده ومسك يدها : دلع ... شفيك ..؟؟
انتبهت دلع وطالعته بعتب : ليش سويت كذا..؟؟
سعود سكت .. ما عرف وش يقول لها ...
دلع : يعني يعجبك شكلك وانت جاي مو عارف توقف حتى ... ولما تقوم راسك شوي وينفجر من الالم..؟؟ يعني اللي شربتهم يسوون التعب هذا كله ... والله ما تسوى عليك ..

سعود : دلع والله ما ادري شلون سويت كذا ... رحت انا وربعي اللي صار لي فترة ما شفتهم.. قالوا انهم بيتعشون ف البحرين.. قلت اروح معاهم بنغير جو ...وبعدين ما احصل الا وصلنا للفندق .. ونزلوا .. قلت لهم لأ ... خلونا نروح مكان ثاني... وو اصروا
دخلت معاهم وقعدنا .. وما اشوووف الا الكاسات صارت قدامنا .. والكل قام يشرب...

دلع : تروح وتشرب معاهم يعني ..؟؟
سعود : ما قدرت .. تذكرت يوم كنت اشرب براحتي وانا مستانس .. والكل كان قدامي قاعد ومستانس .. ما قدرت امسك نفسي .. والشيطان ما قصر .. قام يوسوس لي لين شربت .. وش اسوي..؟؟

دلع حضنته بقوة : اوعدني ما تسويها مرة ثانية .. والله بغيت اموووت خوف ...!!
سعود : خلاص لا تخافين .. انا جنبك ..
دلع : اوعدني ما تعيدها .... سعود انا ابغاك تضيع مرة ثانية علشان كاسة ما تسوى...!!

سعود ابتسم لها يطمنها: خلاص اوعدك .. لاتخافين ...!!!!
----------------------------------------------


(( بيت ابو بندر ))

( الساعة 12 الظهر )


رائد : يععع ... احد يحط بيض على وجهه ..؟؟
دانة : لا والله .. اجل وش يحطووون ..؟؟ لحم...؟!؟!
رائد : مو عن كذا .. بس شي مقرف بجد ...

دانة : لا بالعكس .. لما اشيله بتشوووف شلون وجهي بيصير ..
رائد : انتي حلوة بدووون شي ... عمرك شفتي قمر يحط بيض!! على وجهه .. ؟؟
دانة : طيب حبيبي .. انت الحين قاعد تغازل على التليفون ... صليت الظهر اول..؟؟

رائد : توضيت .. وبعد شوي بروح
دانة : لا والله ..؟؟ لأ ... يللا روح الحين .. عشان لايقيمون الصلاةوانت لسى ما وصلت...
رائد : طيب حياتي توصين على شي ..؟؟
دانة : سلامتك ...

سكر رائد عن دانة ورجعت دانة فتحت اللابتوب تتفرج على البودي لوووشن الجديد اللي نازل .....
وجا على بالها ايميلها .... فتحت ايميلها وحصلت كثير رسايل .. اكثرها من غادة وصديقاتها بالجامعة ... بس .. هذا الايميل مو معروووف ...

فتحت الايميل وهي مستغربة : مين هذا..؟؟

شوي الا تقرا المكتوب ...


هاااي دانة ,,, كيفك ..؟؟


قالولي انك قاعدة تحضرين لعرسك ... الله يوفقك ..

وانا عندي لك مفاجأة بما انه عرسك قرب... واتمنى تعجبك ...



..
...

وقفت دانة منصدمه ... " هذا راائد..!!!! بس... مين هذي..؟؟ وشلون توقف جنبه كذا..؟!؟! طيب يا رائد ... شكله هالمرة .. لازم تلاقيلي تفسير مقنع لهالصووورة ... هذي مو علاقة على تليفون ولا نت بس ... السالفة اكبر من كذا...!!!!"


___________________________________
نهاية البارت ال24 ...

الاحداث قاعدة تتعقد ..

رائد ودانة وحياتهم كيف بتكووون ..؟؟
وهالعرس هل راح يتم..؟؟

ريم وسفرها..؟؟ هل راح ياثر على علاقتها مع احمد..؟؟
ووجود اروى في ظل غيابها .. هل راح يكون له دووور ...؟؟

دلع وسعود .. هل راح يتجاوزون الاخطاء اللي تصير ف حياتهم ..
ويعيشون بسعادة..؟؟


 
 

 

عرض البوم صور doode al 7aloo   رد مع اقتباس
قديم 25-11-08, 07:30 PM   المشاركة رقم: 158
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو راقي


البيانات
التسجيل: Jun 2007
العضوية: 31308
المشاركات: 14,486
الجنس أنثى
معدل التقييم: doode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسي
نقاط التقييم: 6528
شكراً: 75
تم شكره 10,225 مرة في 3,550 مشاركة

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
doode al 7aloo غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : doode al 7aloo المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 



الجزء الخامس والعشرون ( خمس وعشرين ) :.


(( بيت ابو بندر ))

( الساعة 12 الظهر )


رائد : يععع ... احد يحط بيض على وجهه ..؟؟
دانة : لا والله .. اجل وش يحطووون ..؟؟ لحم...؟!؟!
رائد : مو عن كذا .. بس شي مقرف بجد ...

دانة : لا بالعكس .. لما اشيله بتشوووف شلون وجهي بيصير ..
رائد : انتي حلوة بدووون شي ... عمرك شفتي قمر يحط بيض!! على وجهه .. ؟؟
دانة : طيب حبيبي .. انت الحين قاعد تغازل على التليفون ... صليت الظهر اول..؟؟

رائد : توضيت .. وبعد شوي بروح
دانة : لا والله ..؟؟ لأ ... يللا روح الحين .. عشان لا يقيمون الصلاة و انتا لسا ما وصلت...
رائد : طيب حياتي توصين على شي ..؟؟
دانة : سلامتك ...

سكر رائد عن دانة ورجعت دانة فتحت اللابتوب تتفرج على البودي لوووشن الجديد اللي نازل .....
وجا على بالها ايميلها .... فتحت ايميلها وحصلت كثير رسايل .. اكثرها من غادة وصديقاتها بالجامعة ... بس .. هذا الايميل مو معروووف ...

فتحت الايميل وهي مستغربة : مين هذا..؟؟

شوي الا تقرا المكتوب ...


هاااي دانة ,,, كيفك ..؟؟


قالولي انك قاعدة تحضرين لعرسك ... الله يوفقك ..

وانا عندي لك مفاجأة بما انه عرسك قرب... و اتمنى تعجبك ...



..
...

وقفت دانة منصدمه ... " هذا راائد..!!!! بس... مين هذي..؟؟ وشلون توقف جنبه كذا..؟!؟! طيب يا رائد ... شكله هالمرة .. لازم تلاقيلي تفسير مقنع لهالصووورة ... هذي مو علاقة على تليفون ولا نت بس ... السالفة اكبر من كذا...!!!!"


مسكت جوالها بقهر ورجعت دقت على رائد ...

رائد رد : اووخص ... لحقتي تشتاقينلي يعني...؟؟؟!!
دانة معصبة : دام السالفة سالفة نت وتليفونات .. ممكن تفهمني ايش اللي خلاك تطلع من وحدة ف صوووورة و انت تبوسها على خدها...!؟!؟!؟

رائد انصدم " لا حول ولا قوة الا بالله .. متى بالله بفتك انا..؟!؟!!؟ " : دانة حبيبتي انتي وش تقولين ..؟؟

دانة قاطعته : رائد .. لا تسوي نفسك غبي ... في شي انت مخبيه عني للحين .. ولازم اعرفه ...
رائد : يا دانة انا قلت لك كل شي ليش مو راضية تصدقيني ...؟؟

دانة بأسف : لانه اللي قدامي شي غير اللي انت قلت لي اياه .... صدقني ..

رائد انفعل وهو يشرحلها : طيب .. ي .. يمكن الصورة تركيب .. او .. يمكن البنت هذي وحدة من بنات خالاتي بجدة ...
دانة : ليش انت من متى تتصور مع بنات خالاتك بهالشكل وهالوضع ...؟؟
رائد : دانة .. كل شي جايز ... وبعدين زي ما قلت لك ... يمكن تركيب ...
دانة باصرار : لأ ... هذي باذات ماهي تركيب .. انها واضحة زي الشمس .... لا تقعد وتلف وتدور علي....!!!!

سكت رائد وسكتت دانة بدووورها .. وكلها دقيقة ووصله صووت صياح دانة ...
رائد تنهد : ه ... دانة .. حياتي لا تصيحين...
دانة قاطعته : لا تقووول لي لاتصيحين ..!!! انا وش سويت عشان تسوي فيني كذا...؟؟
رائد غمض عيووونه منقهر حده : طيب اسمعي ... انا ماني فاضي الحين .. بسكر .. ولا فضيت بكلمك من جديد ......
دانة عارفة انها تصريفة : باي....

سكر رائد عنها ووقف قدام المرايا منقهر "طيب يا بنت الكلب... اشوف شلون بتخربين علي هالزوااااج ...!!!!! "


___________________________________


(( بيت بو بندر ))

( الساعة 3 العصر )


احمد يصارخ زهقان : ما صااااارت....!!! ترى والله 5 دقايق انت وياه .. ان ما خلصتوا بمشي عنكم ...... تراني مت من الجووووع ...!!!

طلع بندر وهو يلمس شعره ويتاكد انه ثابت : خلاص هذاني جيت ...
احمد : و أخوك وينه ..؟؟؟
بندر : يعني وين ..؟؟ قاعد يسوي فيها يكشخ ... وكلها ثوووب وغترة وعقال ....!!
احمد يتطنز : ابغى افهم مين اللي بيطالع فيه بس.....

بندر بصوت واطي : لا تغرك طبايعه البدوية الغير تحضرية ... ترى والله نص البنات يخقووون عليه .. يقولون عيووونه حلوة ....!!!!!
احمد وقف بغرووور ونفخ صدره : والله اني احلى وارز منه ....!!!!

طلع ثامر : ها شباب خلصتوا...؟؟ انا جاااااهز ...
احمد : ساعة ..!؟!؟! ساعة عشان تطق هالثوووب عليك..؟!؟ ما تعرف اني على لحم بطني من امس...؟؟
ثامر : انت ما تفكر الا ببطنك...؟؟ ما شفت خير..؟؟ خلك ثقيل شوي...

بندر فقع من الضحك ... في حين احمد اللي فتح عيووونه ع الاخير : انا قول لي ما شفت خير...؟؟ ( ضربه على بوكس على خده بالخفيف ) انا شايف خير اكثر منك ..
وين امك وينها ..؟؟ خليني اعلمها باخلاقك اللي ابد صايرة مافي ...

ثامر تخرع وباس راس احمد بسرعة : لأ لأ .. حلفت عليك خلاص .... توووبة...
احمد مشى : يللا بس يللا ... حسبي الله على ابليسكم مت جووووووع ...!!


___________________________________


(( بيت فيصل ))

( الساعة 5 العصر )


لبست نسايم بنتها امل فستانها الاحمر الجديد ... وطلع مرة كيوووت عليها .. خصوصا انها بيضا ...

جا فيصل : ها خلصتوا...؟؟؟ ( شاف اخته وشق حلقه يصااارخ ) يا نااااااااااااااااااااس ... وش هالحلا....؟؟؟

ضحكت نسايم وهي تشيل بنتها وتبوووسها : فديتها شفت شلووون طالعة قمر ...؟؟
فيصل مسك خدوودها وقرصها وباسها : اححححححح .... يا حبنيلك ....
نسايم عطته امل : طيب ... امسكها شوي بين ما اروح البس عبايتي .... وين شووق..؟
فيصل : ف الصاااالة ...


راحت نسايم وقام فيصل يرمي امل ف الهوى ويمسكها ... وهي ميتة من الضحك ....
فيصل فاقع عليها ضحك : ههههههههه تضحكين مع وجهك وانتي ما عندك اسنان...؟؟ وين اسنااانك..؟؟ ما طلعت لك اسناااان ههههاااااااااي ..!!


رجعت نسايم ووراها شوووق : ها نمشي...؟؟
فيصل ابتسم : يللا ...


___________________________________


(( شقة سعود ودلع ))

( الساعة 7 المسا )

كانت دلع تتفرج على برنامج ف التلفزيون عن الحياة الزوجية ... وكان الموضوع عن الغيرة ..... وشدها الموضوع وهي تتفرج باهتمام ..

........ : كيف تعرفين انه زوجك يغار عليك ويحبك..؟؟ طبعا في كثير ادلة .. مثلا ..يقولك غطي وجهك ..ما تطلعين لوحدك .. في رجال ما يحبون حريمهم يكلمون البياع .. وفي ناس ما يخلون حريمهم يفتحون الباب ... وفي غيرها الكثير والكثير ...طبعا غيرة الرجل دليل على حبه لزوجته ....


دلع تفكر " الحين سعود يغار علي...؟؟ ولا عمره قال لي شي من هالامثلة .. عااادي .. كل شي عنده ايزي.... يعني لازم يسوي كذا اذا كان يحبني ...؟؟ انا لازم اجرب .. "


قامت وتفر المحطة ... وحطت على القناة السعوودية اللي لايمكن نحصل فيها حريم الا نادراً .....

وكانوا جايبين برنامج عن الشباب السعوودي اللي يشتغلون ف د.كيف
قعدت ومسوية نفسها تطالع باهتمام .... وشوي وطلع سعود من الغرفة بعد ما اخذ له شاااور ..

سعود وهو ينشف شعره : وش تشوفين ....

جا وقعد جنبها ....
دلع ما شالت عيونها من على الشاشة .. مسوية خاقة يعني خخخ : هذولا الشباب اللي ف د.كيف... الله يخليك وديني ... شوووف مرة اشكالهم كيوووت ...
طلعهم سعود بنص عين : الحين هذووولا كيووووت ..؟؟!!
دلع : مررررة ... شوف شوف هذك.... مدري وش اسمه .. افااا والله فاتني اسمه ..
سعود طالعها : اعصاااابك ...

دلع قامت بسرعة تدور حولها ....
سعود مستغرب : بسم الله شفيك ..؟؟
دلع : وينه ..؟؟ ويييييييييييينه ..؟؟
سعود : ايش هو..؟
دلع : الشريط اللي بسجل عليه الحلقة وينه ..؟؟
سعود بلا مبالاة : تلاقينه ف المكتبة ...

راحت دلع تركض للمكتبة .. جابت لها شريط فاضي وقامت تسجل الحلقة ورفعت الصوت ............


دلع مركزة عيونها على الشاشة : اهئ اهئ .. هذا مرررررة يخقق .. شوف شلووون زلوووفه مرسوووومة بكل اتقااااان ...!!!!! شي مو طبيعي ...!!!

سعود يطالع عادي : شكله توه طالع من الحلاق .. بس كشخة والله أي حلاق هذا..؟؟

دلع طالعته بنص عين " يعني فوق كل اللي سوته ولا تحس...؟؟ معقووولة ..!؟!؟! "
سعود : علّي علّي الصووت .. خلينا نسمع وش يقولون ....!!!!!!!

لزقت ف الشااااشة قدام وعلت الصوووت ع اللاخير منقهرة ...
سعود : طيب وخري ما اشوووف شي ..

دلع " بسويها..؟؟ ادري بيذبحني بس بقوووله اني كنت امزح ... مالي دخل بسويها "
قربت من الشااااشة على واحد من الشباب كان يتكلم وباست الشاشة ....!!!

سعود رفع حاجب : دلع حبيبتي .. ترى انتي اللي بتنظفين الشاشة من الروووج اللي بقى عليها ..
دلع قامت فاتحة عيونها ع الاخير " هذا من جده ولا يمزح ..؟؟ الحين قاعدة ابوووس واحد على الشاشة واتلزق فيه ... مافي أي ردة فعل...!؟؟؟!!؟ "


___________________________________


(( ف المطار ))

( نفس الوقت )


شوق تهز عباية امها : ماما .. متى حيجي جدووو وستي..؟؟
نسايم ابتسمت : دحين حيوصلوا حبيبتي ...
شوق : من وين حيجوا..؟؟
أشرت نسايم على البوابة : شوفي .. من هناااك ...

جا فيصل اللي شايل امل بعد ما وقف السيارة : ها ما وصلوا...؟؟
نسايم : الحين حيوصلوا .. الطيارة نزلت .. بس أكيد الحين بين ما يشيلوا الشناط حيتأخروا شوية ...
فيصل قعد ع الكرسي اللي وراه : نو بروبلم ... انا بقعد ع الكرسي .. لانه الحلوة هذي ( امل ) بدت تنام ...
نسايم : أي أحسن .. خليها تنام ..

كلها 10 دقايق .. وكان ابو نسايم و أمها واصلين .... و وراهم الهندي اللي يدف الشناط على العربية ....

نسايم ابتسمت بفرح وراحت تسلم على ابووووها : بابا حبيبييييييييييييي....
ابو نسايم : حبيبتي يا بنتي ... كيف حالك...؟؟
نسايم والصيحة بعيووونها : بخير....

سلمت على امها وقعدت ف حضنها تصيح شوي ....

ابو نسايم قرب من فيصل ووفيصل ابتسم : الحمدلله على السلامة
ابو نسايم : الله يسلمك ... كيفك يا فيصل...؟؟ ما شالله صرت رجااال... ( انتبه لامل ) يا قلبي انا .... هذي امل...؟؟

فيصل ابتسم ومدها لجدها عشان يشيلها ....
ابو نسايم شالها فرحااان : ماشالله .. تبارك الله .. كبرت الله يحفظها ..

---------------------------------------------



(( بيت ابو سعود ))

( الساعة 1 الظهر )


ام سعود اللي كانت عند لينا ف الغرفة بين ما لينا قاعدة على النت ومو معطيتها وجه...
ام سعود : اقوولك انا وابوووك يمكن نسااافر ف الاجازة لوحدنا استراليا ...
لينا ولا التفتت : طيب ..
ام سعود منقهرة : سكري اللابتوب اشوووف لا اسحبه منك ....
لينا ماسكة نفسها " استغفر الله .. انشالله ما ترجعين ونفتك منك ...!!! "

سكرت لينا اللابتوب والتفتت : نعم ..؟؟ بتروحون استراليا مبروووك .. !!! وين بعد تروحين ..؟؟ما عندك مخططات تروحين لام عبيد وام عزيز وام موضي...؟؟؟

ام سعود قامت معصبة : انتي وحدة قليلة ادب .. محد يتكلم معاها ... جزاتي جاية اسووولف معاك ..
لينا باستهزاء : لا تكفين مرة ثانية لا تقولين لي ولا تسولفين لي شي .. طيب..؟؟

طلعت ام سعود من الغرفة وعلى طول بعدها بدقيقة دخل سالم : ها ما لبستي..؟؟
لينا منقهرة : ليش امك تخلي احد يلبس...؟؟
سالم : شقالت لك ..؟؟
لينا : قاعدة وتبربر فوووق راسي .. بتروح استراليا هي وابوك وقاعدة تعطيني خبر..
سالم باستهزاء : كان قلتيلها زي ع الاقل عطيتينا خبر .. مو زي ذيك المرة .. رايحة لبنان شهر ولا درينا عنها الا لما رجعت ...!!!

لينا قامت وطلعت ملابسها من الجولاب : يللا اطلع شوي .. خليني البس عشان نروح..
فيصل وهو طالع : لاتتاخرين ..
لينا : اوكي ..

طلع فيصل واحتارت لينا ...
لينا : اففف ... البس فستان ولا تنوووورة ..؟؟ ممممم ... اتوقع الفتان احلى ...!!!


___________________________________


(( شقة سعود ودلع .. ع الغدا ))

( الساعة 3 العصر )

دلع " طيب يا سعووود " : تصدق سعود.. اليوم يوم جيت اسوي الغدا ما حصلت زيت للطبخ ...
سعود وهو ياكل : وشلون طبختي بعدين ..؟؟
دلع " انا اوريك !! " : دقيت على جارنا العسكري واخذت منه شوية زيت ....!!!

سعود : زين ع الاقل حصلتي احد يعطيك .......!!!!!!!!!!!
دلع " بتشووووف ...!! " : بس تبغى الصراحة ... ماشالله عليه عسكري وكشخة ماشالله عليه ....
سعود : وانتي وش دراك انه عسكري..؟؟
دلع : ا... ا.. شفت صوووره بالعسكرية معلقة ع الجدار ....
سعود رفع راسه : وانتي شلون شفتي بيته ...؟؟

دلع " زين زين " : هو قال لي تفضلي .. وانا دخلت .. احسن من القعدة برى ..
سعود : ماشالله .. وش هالجار الطيب اللي يدخل وحدة بيته عشان ما توقف برى ويصير شكلها غلط.. ؟؟شكله ولد حلال والله ..

دلع " لأاااااااااااااا ... هذا فيه شي...!! " : ويوم سكر الباب ... مررررة جو الغرفة صااار باارد .... رهيب كان الجو ....!!
سعود : هههههههه ليش ما عندك مكيفات هنا..؟؟
دلع : لااا.. مدري ليش حسيت برعشة ف الغرفة ... جوها غريب .. مدري كيف ..
سعود قام وقف : اكيد .. هالشعور دايما يصير لما تدخلين أي مكان جديد عليك .. الحمدلله شبعت ... !!!!!

تركها وراح يغسل يده ... وينام شوية لانه من الصباح قايم ...
دلع اللي انقهرت منه مرة : اففففف .. سخيييييييف ...!!!


___________________________________


(( بيت ابو فيصل ))

( الساعة 5 العصر )


لينا اللي كانت قاعدة بكل رقة ونعووومة على الكنبة ... وشايلة امل وتلعبها ..
ام نسايم ابتسمت : تحوووبي الاطفال ..؟؟
لينا ابتسمت مسوية منحرجة : أي مرررة .. امووووت عليهم ...
ام نسايم : مشالله عليك ... كم عمرك ..؟؟
لينا : ا ... 16 ..
ام نسايم : ماشالله .. تدرين انا يوم كنت بعمرك .. تزوجت عمك جلال ... ويوم صرت بال18 .. جبت خالك يزيد .. اكبر واحد والحين متزوج وعنده 3 .. بنتين وولد ..

لينا : وااااااو كيووووووووووووت ...

جا فيصل ويوم شاف لينا من بعيد ابتسم : سلااااااااااام ...
لينا وام نسايم : وعليكم السلام ...
ام نسايم : وانتا فينك ما نشوووفك.......؟؟
فيصل ابتسم : والله يا يما كنت مع جدووو وسالم نعلمه كيف يلعب سووني ..

ام نسايم : يماا..؟؟ انا تقول لي يما...
فيصل : ها اجل وش اقوووولك ..؟؟ ههههه
ام نسايم : انا ستك يا غبي... انا ما اعرف جبت هالغباء هادا من فين ..؟؟ انا ما اتزكر انو بنتي غبية كدا....!!!

سرحت لينا وهي تطالعه وهو يضحك ... التفت عليها واستغرب : وانتي ليش تطالعيني كذا...؟؟
لينا انتبهت : ها..؟؟ لا .. بس .. مرررة كيوووت الشامة اللي على خدك ..
انحرج فيصل : ط.. ا... ط.. طيب تعالي شوي ..

لينا مستغربة : وين ..؟؟
وطى فيصل صوووته : تعااالي شوي بس ...

قامت لينا و جات نسايم : وين انت وياها..؟؟
فيصل : ها.. لا بس بخليها تسلم على جدووو...
نسايم : طيب ..


راحت لينا مع فيصل لين وصلوا مجلي الرجال ...
لينا : ستووووب .. فيصل شفيك ...
فيصل مرتبك : ا.. ب .. بصراحة ... انتي اليوم قمر ... !!

قرب منها وباسها على خدها بسرعة ...
لينا على طووووووووول خدها ولع " اوووووووو ماااااااي غوووووووود !!! "

فتح فيصل باب المجلس بسرعة ودخل : وهذي لينا جات ...

وقفت لينا برى منصدمة .. وما هي عارفة ايش تسوي...
ابو نسايم : وينها..؟؟
سالم : ههههه أكيد مستحية برى .. تعالي يااا لينااا..

دخلت لينا وخدها للحين احمر وهي مرررررة مستحية ...


______________________________

(( بيت ابو خلود - هشام- ))

( الساعة 6 المغرب )


بدرية ( ام عهود ) : اقوول هشام .. احنا اليوم لازم نروح السوق ونستلم الفساتين اللي فصلناها ....
هشام : طيب مو مشكلة ... بعد اذان العشا زين ..؟؟
بدرية : اوكي ... أي وقت انت تكون في فاضي ...

هشام : وعندكم أشياء لسه ما خلصتوها..؟؟
بدرية : ااأ... مم .. الا صح تذكرت ... باقي الصنادل ..
هشام : خلاص مو مشكلة ... بوديكم اليوم ...
بدرية : تسلم ...

هشام سكت شوي بعدين قال : خلود اشترت كل شي...؟؟
بدرية : أي فصلت فستان وبتلبس معاه ذهب ابيض ... حلووو بيطلع .. ماشالله عليها .. خصوصا انها صايرة مرة قمر الله يحفظها ..

سكت هشام وهو يفكر ببنته ...
بدرية : تشبه امها صح ..؟؟
هشام التفت : أي مرة .. بس تدرين .. الحمدلله ما طلعت عليها بالأخلاق ..
بدرية : لا تخاف... خلود غير .. بعدين كل اللي مرت فيه .. غيرها .. صارت قد المسؤولية وتعرف تتصرف بنفسها وتدبر امورها لا صارت لوحدها ...

هشام : بدرية ... تكفين ديري بالك عليها .. تراها مرة غالية علي .. أي شي تبغاه سوولها اياه مهما كلف الثمن .....
بدرية ابتسمت : معقووولة انت تقووول هالكلام..؟؟ خلود بنتي زي ما عهود بنتي تماما .. انت بس لا تخاف .. انا حاطتها ف عيووني والله .. وما ني مقصرة عليها بشي...
هشام : تسلمين ..


بدرية : أي صح .. هشام
هشام التفت : آمري...
بدرية : ما يآمر عليك عدوو .. بس بغيت بعد ما نخلص ... تودينا بيت اخوي مبارك.. اتصلت فيني هدى زوجته اليوم وقالت تبغاني ضروري...
هشام : حااااااضر .. ما طلبتي ..


___________________________________


(( شقة سعود ودلع ))

( الساعة 8 المسا )


سكرت دلع الثلاجة وهي تحاول تتذكر اذا بقى شي نسيت تكتبه ..
دلع " ممم ... ايش بقى..؟؟ ما اتوقع بقى شي .. "

طلعت من المطبخ .. حطت الورقة ف شنطتها ولبست عبايتها : سعووود حبيبي ..

طلع سعود من الغرفة وهو يزرر ازرار الثوب حقه : يللا جيت .. ( شافها ) وين رايحة انتي..؟؟
دلع شقت الحلق وقربت تكمل له تسكير الازرار وقالت بكل رقة : رايحة معاك ...
سعود مبتسم وخاطره هالوضع يطول شوي : وين تروحين معاي...؟؟

دلع : أروح معاك للسوبر ماركت ...
سعود رفع حاجب : و ليش..؟؟
دلع : عشان نجيب الأغراض اللي نحتاجها للبيت ..

سعود مسك يدها بعد ما خلصت وقال وهو يبتسم : اذا مصممة ما عندي مانع .. بس.. انا اقول لو نأجل سالفة الطلعة شوي ... شاريك..؟؟
دلع ضحكت : هههه نووو نونونو ... انا ابغى اطلع ..

سعود وخر وشال مفاتيحه : طيب يللا ...
لفت دلع حجابها وطلعت من الشقة بدون ما تغطي وجهها ....

سعود التفت وشافها .. بس ما حب يقول لها شي.. طنشها ..
دلع " يعني حتى لما كشفت وجهي ما حسيت ..؟؟ ايش هالبرووود ف الاعصاااب هذا..؟؟؟!! "


ويوم ركبوا السيارة ....
سعود التفت : دلع ...
التفتت دلع مبتسمة وهي حاطة الروج على شفايفها : ها حبيبي...؟؟
سعود مستغرب : ا .. م.. مو كانك متغيرة هاليومين ...؟؟
دلع " ايووواا .. قربنا.. " : متغيرة شلون ..؟؟

سعود : مدري .. بس فيك شي متغير ...
دلع : شي زي ايش..؟؟
سعود طالعها شوي .. وبعدين لف وجهه : انسي الموضوع مو مهم
دلع فتحت عيونها ع الاخير " مو مهم...؟؟ شلون مو مهم ..؟؟ انا طالعة وانا كاشفة وجهي .. وتقول لي مو مهم...!؟!؟!؟؟! يا رب صبرني على لعبة الاعصاااب هذي ... " : براحتك... بس متى ما بغيت تتكلم قول لي ...

سعود كمل سواقة السيارة ولا رد عليها ...
التفتت عليه دلع تطالعه " طيب طيب .. طنشني ... انا اوريك ..!! "


___________________________________


(( بيت ابو راكان ))

( الساعة 9 ونص المسا )

خلود : ا.. ماما احنا ليش جايين هنا..؟؟
بدرية : حبيبتي خالتك هدى تبغاني بموضوع مهم ...
خلود مو عاجبها الوضع : طيب .. كان خليتينا نرجع مع بابا البيت .. وانتي اقعدي هنا ..
عهود : أي صدق ...
بدرية : معليه حبيبتي .. ابوك مشغوول الحين ما يقدر يودينا اكثر من مشوار ... فهمتي..؟؟؟
هزت راسها خلود متفهمة وهي تحاول تبتسم : فهمت ..


رجعت ام راكان : هلا ببدرية .. نورتي والله انتي وبناتك ... ها وين رحتوا اليوم ..؟؟
بدرية : والله رحنا استلمنا الفساتين حقت عرس دانة ...
ام راكان : والله ..؟؟ حلووو خلصتوا بدري ... شلون طلعوا...؟؟؟
بدرية : لا بصراحة طلعوا شي رهيييب ...

سكتوا شوي .. بعدين خلود حست انهم يبغون يتكلمون على راحتهم ..
خلود قامت : عن اذنك خالتي .. وين مها و هيفا...؟؟
ام راكان ابتسمت : فوووق يا حبيبتي ..
خلود : طيب عن اذنكم ...

طلعت خلود وهي تسحب وراها اختها عهووود ... لين ما وصلوا للدور اللي فوق ..
عهود : انا مدري وش اللي يخليك تقربين من المكان اللي هي فيه بعد كل اللي سوته فيك ....!!!؟؟
خلود : شايفة الوضع عاجبني يعني..؟؟ حتى انا متضايقة .. بس ما ابغى ازعل امك .. ولا احسسها انه في شي...
عهود : انتي لازم تتصرفين ... تسوين أي شي... حتى لو اضطريتي تكلمين بندر شخصيا .....

خلود فتحت عيونها الثنتين : انتي انجنيتي..؟؟ فوق ما شافني مع اخووه .. بعد اكلمه...؟!؟!؟ شين وقوات عين والله ... وش بيقول عني..؟؟ خلاص .. انا وبندر دارية انه انتهينا ....

طلعت هيفا من الغرفة وهي لابسة : اهليييين .. نورتوا ..
ابتسمت خلود وعهود : النور نورك ...
هيفا لخلود : كيف حالك ..؟؟
خلود : بخير الحمدلله انتي كيفك ..؟؟
هيفا : الحمدلله تمام .. ها..؟؟ تجهزتوا حق عرس دانة ...؟؟
خلود : تونا استلمنا الفساتين .. وما بقى غير الصنادل ..

هيفا : يووووه .. احس اصعب شي انك تدورين صندل يناسب الفستااان ..
عهود : ههههه ليش يعني بالذات الصندل...؟؟؟
هيفا : تصدقين ما ادري.. بس انا كذا .. عندي عقدة لما اشتري جزم وصنادل لازم تتناسب مع الملابس .... !!!!
عهود : هههههههههههه ...
خلود تسال ببراءة : وين مها يا هيفا ...؟؟
هيفا متفاجأة " بعد كل اللي سوته وتسألين عنها ...؟؟ " : ا... مها شوي تعبانة .. ونايمة الحين ..
خلود : سلامات شفيها...؟؟
هيفا ماهي عارفة وش تقووول : ا... ف.. فيها انفلونزا .. ضربتها امس بالليل لانها نزلت المكيف عليها وما تغطت ...
خلود : ما تشوووف شر
هيفا : الشر ما يجيك ...

----------------------------------------------
::::

(( ف الصالة ))


ام راكان : والله ماني عارفة وش اسوي معاها يا بدرية .. وما اعرف احد يقدر يساعدني غيرك ...
بدرية تفكر : والله السالفة مو طبيعية يا هدى .. انتي متاكدة ما صارلها شي .. مثلا تهاوشت مع صديقتها مثلا .. او احد قال لها شي يضايقها ... او أي شي من هالقبيل..؟؟
ام راكان : بصراجة ما ادري... بس كل اللي اعرفه انه لا اكلها زي الناس .. ولا شربها زي الناس .... حتى عرس دانة ... مو هامها الموضوووع ابد ...!!! والله مرة متغيرة .. بنتي ما كانت كذا .....!!!

بدرية : طيب حاولي تكلمينها وتشوفي ايش فيها...؟؟ حسسيها انك صديقتها شوي مو امها ...
ام راكان : حاولت .. حاولت يا بدرية .. بس مو راضية تعطي احد وجه ... حتى اختها هيفا تدخل تكلمها .. تقوم تسمعها كلام زي السم .. ما كنت أتوقع ف يوم انها بتصير زي كذا .....

بدرية تنهدت : ه... والله ما ادري يا هدى وش اقووولك ... انا صح عانيت صعووبة اول ما اخذت هشام مع خلوود ... بس خلود كانت صغيرة ساعتها ... وبعدين مشت الامور اوكي .. لين ما دخلت خلود فترة مراهقتها .. ورجعت تتغير لانها بدت تستوعب كل شي وتعرف حقيقة امها ... بس شوي شوي .. وبمعاملتها كانها وحدة كبيرة مسؤووولة عن نفسها وانها بنفس معزة عهود بنتي ... الحمدلله تحسنت اخلاقها وصارت تعتبرني امها مو زوجة ابوووها ..

ام راكان : ماشالله عليها خلود .. اللي مرت فيه مو سهل .. انجاز انها الحين بنت بالشكل هذا ... عايشة حياتها طبيعي ...



___________________________________


(( شقة سعود ودلع ))

( الساعة 10 بالليل )

حط سعود الاكياس ف مطبخ : يللا الحين بس نرتبهم ونكون بكذا خلصنا ...!!
دلع : اجل يللا بسرعة ... ساعدني عان نخلص بسرعة ..

وقعدوا الاثنين يساعدون بعض ف ترتيب الاغراض اللي جابوها والجو مرة حلو بينهم ..

فتح سعود الدرج عشان يحط زيت الطبخ اللي جابوه .. بس تفاجأ .. حصل علبة زيت كاملة ....
سعود " هذي مو تقول ما حصلت زيت ..؟؟ وراحت اخذت من الجيران ...؟؟ طيب هذي علبة كاملة ...!!!! شلون ما حصلت ..؟؟ غريبة " : شلون تقولين مافي زيت ..؟؟ هذي علبة زيت كاملة مو مفتووووحة ...

دلع انعقد لسانها : ا... ا... و.. والله ..؟؟ خلاص زين .. الحين صار عندنا علبتين ما بيخلص بسرعة هالمرة ....!!!
سعود طالعها مستغرب : دلع فيك شي...؟؟
دلع مسكت كيس وقعدت تطلع اللي فيه : ها..؟ ل .. لا .. لا ما فيني شي..

سعود لف عنها ولا علق زيادة " هالبنت غريبة ...!! "


----------------------------------------


(( بعد 3 ايام .. شقة سعود ودلع ))

( الساعة 7 الصباح )


طلع سعود من الغرفة ودلع وراه : قلت لك طيب روووحي .. ليش قاعدة تكبرين السالفة ..؟؟!!
دلع " يااارب صبرني ..!! " : اقولك بطلع لوحدي مع السواق .. وامر على لينا ونروح الراشد نتمشى ....!!!
سعود : وانا قلت لك طيب .... تتسلي انتي ولينا احسنلك من قعدة البيت...
دلع : وترى بكشف وجهي .. الدنيا مرة حر ...
سعود وهو طالع من الشقة : طيب حبيبتي ماعندي مانع ... يللا باااي ...!!!!

دلع رفعت يدها بقهر : افففففففففففففف ......

::
::
::
::

ركب سعود السيارة وهو مو فاهم شي ابد : غريبة .. شفيها هذي...؟؟ ما كانت كذا .. اكيد شي صاير لها ... المشكلة ما ابغى اضغط عليها بس ابد مو طبيعية هالايام صايرة .... !!!!!!


___________________________________


(( بيت ابو بندر ))

( الساعة 12 الظهر )


كان بندر وثامر اللي للحين مانامو من امس ومواصلين قاعدين سوا ف الصالة قدام التلفزيووون ..

بندر حك راسه بزهق : اففف .. وش هالطفش ..؟؟
ثامر لف عليه : خاطري اطلع ... بس وين ..؟؟ مافي مكان ...
بندر : أي صدق .. مرررة الوضع يملل ..
ثامر يفكر : يا حظها دانة .. عندها اكشن ف حياتها شوي مع رائد .. مو انا مالت على وجهي ....!!!

بندر : ههههه ومن ماسكك .. عندك امي ف الغرفة .. روح وقول لها اخطبي لي .. مو صعبة السالفة ... بعدين بتفرح فيك هههههه
ثامر : هذا وانا عزوووبي وحر طفشاان ... اجل لما اتزوج وانحبس ف بيت ... ما بطفش؟!!!

بندر رفع يدينه وفصخ الفانيلة اللي عليه ...
ثامر هز راسه باسف : واعيباااه بس ... التفصخ ف غرفتك .. مو ف وسط البيت ...!!
بندر ولا عطاه وجه انسدح وغمض عيووونه ع الكنب : مو شغلك ..
ثامر هزه : انشالله بتنام الحين..؟؟
بندر مغمض عيووونه : أي طفشت ...
ثامر : طيب وانا ..؟؟
بندر : شوووفلك شغل .. وش اسويلك..؟؟


نام بندر وخلا ثامر قاعد جنبه ع الكنب .. ويفكر يسوي شي جديد ...
وتوه بيقووووم .. الا ويدق جواله ...

استغرب ثامر .. بس على طول رد لما شاف اسم المتصل ..

سلمان : الوووو ثامر..
ثامر : هلا سلووم ... ها وش صار معاك...؟؟
سلمان : حصلتهم ....وجبت كل المعلومات ..

ثامر تعدل ف قعدته .. وبندر حس انه ثامر عنده موضوع مهم .. عشان كذا .. قعد يراقب
الوضع وهو مغمض عيووونه ...

ثامر التفت على بندر وشافه نايم : احلف ..!! طيب وش طلع معاك ..
سلمان وهو يقرأ الورقة اللي قدامه : الرقم اللي اوله ******0555 هذا مسجل باسم راكان مبار ال(.....) ....
ثامر مستغرب : انت متاكد....؟؟؟ وش دخل راكان مبارك بالسالفة...؟؟

سلمان : ولله يا ثامر .. انت ما عطيتني غير الرقم .. وانا قاعد اقولك باسم مين مسجل .. والرقم الثاني .. اللي هو *******050هذا الرقم مسجل باسم هشام ال(.....)

ثامر كان قاعد ويكتب كل المعلومات هذي بورقة : طيب يا سلمان .. متاكد من انه المعلومات صحيحة ... ترى السالفة خطيرة شوووي ...

سلمان : اتطمن ياخي .. انا متاكد منها 100% ... بس .. عسى ما شر يا ثامر ..؟؟
ثامر : لا خير انشالله .. سالفة انشالله بتنحل قريب ... بما انك سويتلي هالخدمة ..
سلمان : طيب .. أي خدمة ثانية ...؟؟
ثامر : لا تسلم .. تعبتك معاي ..
سلمان : افااا عليك ... تعبك راحة .. بس عندي طلب...
ثامر : آمر ...
سلمان : يللا عاد شوفولكم يوم انت وبندر .. وخلونا نطلع البر... نغير جوو ..
ثامر استانس : ابشر ما طلبت .. والله اني انا بعد متوله على البر...
سلمان : خلاص اجل ... نشوفك قريب .. لا تقطع ...!!
ثامر : انشالله بكلمك انا قريب عشان ندرس اقتراح روحة البر هذا .. دايم افكاارك عبقرية انت ....
سلمان : ههههه هذا اللي يهمك .. بر وكبسة ونصر وحارثي ... الله يعينك على هالحياااة ....!!!!
ثامر : هههههه الله يعينك على حياتك انت بعد ... بالله عليك ما وحشك الددسن اللي مرمي ف المزرعة ..؟؟؟
سلمان : هههههااااااااي ..... الا وحشني ...
ثامر : ههههه زين سلمان.. بيني وبينك اتصال انشالله .. مع السلامة ...
سلمان : هههه انشالله مع السلامة ...!!

سكر ثامر وقعد يفكر مستغرب ... " الحين شلون الرقم يطلع مسجل باسم راكان ولد خالي...؟؟؟ وايش دخل خلود براكان ...؟؟؟!! معقوولة ...!؟!؟! أي ليش لأ..؟؟ بندر .. وانا ... ومو بعيدة يكون راكان بعد ...!!!!!! لا يكون مخلية راكان يطلعلها هالرقم ..؟؟ صدق منتي بهينة يا خلووود...!!! بس انا اوريك .. مو انتي اللي بتفرقين بيني وبين اخوووي .. "
---------------------------------------------
قام من الكنبة وراح غرفته ... اما بندر اللي كان قاعد ويسمع لكل كلمة يقولها ثامر تعدل ف قعدته مو فاهم شي " شفيه هذا..؟؟ ارقام مين اللي يبغى يعرف اصحابها..؟؟ لا يكون لاسالفة فيها بنت من جديد ...؟؟ اعرفه ثامر مهما يصيرله ما يبطل حركااته "

اخذ الورقة اللي كانت على الطاولة وشاف رقمين مكتوبين فيها .. واحد مكتوب جنبه هشام ال(.....) ... والثاني مكتوب جنبه راكان مبارك...

بندر مستغرب " ايش علاقة عمي هشام وراكان بالسالفة...؟؟ وليش يبغى يعرف ارقامهم ..؟؟ " تذكر شي ... اخذ جواله اللي كان على الطاولة وفتحه على رقم راكان.. وزاد استغرابه ...

بندر " هذا مو رقم راكان ... اجل رقم مين ..؟؟ شلون مسجل باسم راكان اجل اذا ما كان رقمه ...؟؟ يمكن رقم وحة من خواته ... الله يستر .. هذا المجنوون كلم خلود بنت هشام لا يكون شايف وحدة من بنات خالي وناوي يخاويها بعد...؟؟!! "

قام مرعوووب من الفكرة " والله انك مجنووون يا ثامر .. والله لو يعرف احد عن اللي تسويه لا تروووح فيها ... "

قام لحقه للغرفة ودخل عليه ... وكان ثامر قاعد يغير التي شيرت اللي لابسه ...

بندر مسكه وحطه بالجدار بتهديد : انت ممكن افهم .. صاحي ولا مجنوووون ..؟؟ احد يبيع عمره بهالشكل ...؟؟ ياخي ما قلت لك لا تلعب و تستانس ... بس مو تلعب بالنار .. وقدام عيون الناس...!! خلك ذكي شوي ...

ثامر مستغرب : انت شفيك ....؟؟ وخر عني اقووولك .. فكني ..
بندر قوى يده : ماني موخر يدي لين ما تستوعب الي اقولك اياه ... خاويت بنت هشام وشفت شلون انتهت السالفة .... تبغى هالشي يصير من جديد مع وحدة من بنات خالي ...؟؟؟؟ ولاااا هالمرة يمكن تصير فضيحة لها اول مالها آخر .....!!!!


ثامر مستغرب : ممكن افهم ايش مناسبة هالكلام الحين..؟؟ وانت ليش معصب كذا..؟؟
بندر : لاني عارف وش بتسوي ... ومن الحين جاي انبهك واحذرك .. ان ما وخرت عن بنت خالي مبارك .. انا اللي بخليك توخر عنها .. حتى لو اضطريت اني اوقف ضدك ..
ثامر رفع حاجب : بنت خالي مبارك..؟؟ ايش دخل بنت خالي بالسالفة ...؟!؟!

بندر : لاني شفتك وانت جايب رقمها من سلمان .. واللي تسويه غلط .. اصلا المفروض ما تستغل خويك ف هالاشياء الغلط ...

ثامر دف بندر وقدر يوخره عنه وهو ضايق خلقه : شوووف .. صارلك ساعة ماسكني وخانقني وتقول كلام .. حتى انا ما فهمته ... و توقعاااتك يا سيد بندر خليها لك .. انا ما فكرت ببنت خالي مبااارك ابد .. انا بس .... ( سكت فجأة )

بندر استغرب : شفيك سكت ..؟؟ كمل..
ثامر وهو يفكر : معقووولة ...؟؟ أي يمكن ليش لأ...؟؟ كل شي وارد .. بس .. الاحتمال اللي اول ....

بندر مو فاهم ولاشي : انت وش تقوول..؟؟ فهمني لاتخليني واقف كذا ما اعرف شي...
ثامر وهو طالع من الغرفة : لا عرفت بقووووووولك ...

وقف بندر ف الغرفة مستغرب : شفيه هذا ...؟؟ استخف...!!!


___________________________________


(( شقة سعود ودلع ))

( الساعة 2 ونص الظهر )


رجع سعود من الشغل وتفاجأ يوم شاف دلع ف الشقة ....
سعود : دلع ...؟؟ غريبة ما طلعتوا..؟؟
دلع اللي كانت ترتب الطاولة حقت الاكل .. قالت بدون ما تلتفت عليه : تاجلت ..


/////////
\\\\\\\\\
/////////
\\\\\\\\
////////


على المغرب ولما نام سعود .... قعدت دلع ف الصالة ... والصبر معاها كان واصل حده ..
دلع " الحين يقول يحبني ويخاف علي واني اغلى ما عنده .... ويخليني اطلع وجي على كيفي... طيب ادري هذي ثقة .. بس حتى ما يسأل وين ومع مين ..؟؟ اقوله دخلت بيت واحد عزوووبي لوحدي وسكرت الباب .. وهو ولاتحرك فيه أي شعره ... الموضوع عادي جداً عنده ... معقووولة للحين ما حصلت لي مكان بقلب سعود ..؟؟ بعد كل اللي سويته له والي ضحيت فيه عشانه ..؟؟ لا لا لا ما اتوقع بعد كل اللي مرينا فيه ما نحب بعض .. بس .. زي ما قلت... في جزء من شخصية سعود الثلج للحين ما ذاب .. وانا اللي لازم اذوووبه ... "

رفعت سماعة التليفون ودقت على نسايم .. الوحيدة اللي تعرفها واللي ممكن تساعدها ...

ام نسايم : الو ...
دلع : هذي مين ..؟ لا يكون امها ..؟؟ معقووولة وصلت من جدة..؟؟ غريبة ما قالت لي نسايم ... انا اوريها الكلبة .. " : اا.. ه .... الوو .. السلام عليكم ...
ام نسايم : وعليكم السلام ...
دلع : كيفك يا خالتي .. انا دلع صديقة نسايم ...
ام نسايم ابتسمت : عرفتك .. انتي اخت لينا صح ..؟؟
دلع ابتسمت : بالضبط ..
ام نسايم : كيفك يا بنتي ..؟؟ سمعت انك متزوجة وكيف زوجك..؟؟
دلع : والله كلنا بخير .. الحمدلله على السلامة .. نورتوا الشرقية ..!!
ام نسايم : النور نورك يا حبيبتي .. تبغي نسايم...؟؟
دلع : أي اذا ما عندك مانع ..
ام نسايم : دقيقة هذا هي جايه .. ليش ما تجي تزورينا يا بنتي.. نتعرف عليكي...؟؟
دلع مستحية : ان شاء الله ف اقرب فرصة ..

جات نسايم تنشف يدها : مين يا ماما..؟
ام نسايم : خدي يا بنتي .. دلع اخت لينا ...
ابتسمت نساايم متفاجأة : اووووه ...

اخذت السماعة وردت : الووووو ..
دلع : هاااااااآآآآي ...
نسايم : هايااااااااات ايش المفاجأة هادي ...؟؟ غريبة انتي تدقين على بيتي ..؟؟ ما اصدق!!
دلع : هههه اسكتي اسكتي .. انتي ما تصدقين تمسكين علي شي...؟؟ انتي الحين واقفة...؟؟
نسايم مستغربة : أي ليش..؟؟
دلع : اقعدي اقعدي .. ابغاك بموضووووع ..
نسايم : آآآاهاااا قولي كدا من اول... السالفة مصلحة يعني...؟؟
دلع : يووووه ... انتي مين يفكنا من لسانك ؟؟ اسمعيني انا بورطة ....!!
نسايم خافت : شفيك دلع ...؟؟


___________________________________

(( بيت بو بندر ))


( الساعة 8 المسا )


ضاقت الدنيا بدانة من التفكير اللي شوي و بيذبحها ....

دانه " مين من بنات الجامعة اللي بتسوي هالحركة البايخة ...؟؟ وشلون أصلا بتجمع وتحصل كل هالعدد من صور رائد ...؟؟ ايش مصلحتها أصلا لو أخذني ولا ما أخذني..؟؟ تبغى تنتقم...!؟!؟ زي ما قال رائد .. يمكن وحدة كان يعرفها وتركها .. و تبغى تنتقم منه بتدمير زواجي...؟؟ بس ايش مصلحتها ..؟؟ هل راح تستفيد ...؟؟ ما اتوقع ..! لا لا انا مجنوووونة ...؟؟؟ البنت طالعة بصوورة مع رائد وهو يبوسها .. معقوولة رائد كان بهالدرجة من انحطاط الأخلاق...!!!!؟؟؟ "

وجاها على طول صوت تأنيب قلبها " انتي شتقووولين ..؟؟ شلون تتكلمين عن زوجك .. عن رائد بهالطريقة .. هذا رائد اللي عيشك ف السعادة اللي عمرك ماحلمتي فيها.. هذا رائد اللي حسسك بانك أميرة ومحد قدك ... بهالسهوووولة تعصبين وتفقدين أعصابك ...؟!!؟؟! معقووولة الغضب يعميك لهالدرجة...؟؟ لا يادانة .. انتي مو لازم تفرطين برائد مهما صااار .. "

قامت على طول وهي مو عارفة ايش قاعدة تسوي ودقت ...

سهى : الووو ...
دانة : الووو ... شخبارك سهى..؟؟
سهى انبسطت : بخير ... وحشتيني...؟
دانة : انتي أكثر ... كيف عبدالعزيز وفارس..؟؟
سهى : كلهم طيبين الحمدلله... انتي كيف رائد وتجهيزات العرس..؟؟ ما بقى شي..
دانة : ا... كل شي تمام .. سهى .. متى اقدر التقي وياك ...؟؟


@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@
نهاية البارت ال25..

دانة ورائد ... هل راح تتعقد المشكلة أكثر من كذا.؟؟

سعود ودلع ... كيف راح تقدر دلع تخلي سعود يغار عليها زي ما هي تبغى..؟؟

بندر وثامر ... ثامر استوعب شي ... تتوقعون يقدر يحل المشكلة ويكشف أوراق الحقيقة ...؟؟
ام سعود وأبو سعود والسفرة الجديد ... هل راح يكون لها تأثير على أحداث القصة الجاية....؟؟؟

واحمد ... ايش تخبيله الايااااام يا ترى ...؟؟


 
 

 

عرض البوم صور doode al 7aloo   رد مع اقتباس
قديم 25-11-08, 07:32 PM   المشاركة رقم: 159
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو راقي


البيانات
التسجيل: Jun 2007
العضوية: 31308
المشاركات: 14,486
الجنس أنثى
معدل التقييم: doode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسي
نقاط التقييم: 6528
شكراً: 75
تم شكره 10,225 مرة في 3,550 مشاركة

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
doode al 7aloo غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : doode al 7aloo المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 


الجزء السادس والعشرون ( ستة وعشرين ) :.

- تتعقد المسألة بين دانة ورائد .. يوم تكتشف انه لسه مخبي عنها أشياء وما قال لها عنهم ....
- ثامر بدا يدور على حقيقة خلود ..
- ام سعود و ابو سعود قرروا السفر لاستراليا ..
- دلع اكتشفت انه سعود ما يغار عليها .. وقاعدة تحاول جاهدة انه تحصل ف قلبه الغيرة اللي تثبت لها حبه لها ....


>> الفصل الأول <<

(( بيت ابو سعود ))

( الساعة 1 الظهر )

ام سعود تصارخ منفعلة : ومين سمحلك تاخذ هالقرار بدون ما تشاورني...؟؟
سالم مستغرب : وليش اشاروك..؟؟ هذا مستقبلي مو مستقبلك ... وانا حر ف اختياره...!!!

ام سعود : يا غبي انا كنت مخططة اخليك تدخل احسن الجامعات ف اوروبا وتتخرج وترفع راسنا .... مو تدخل جامعة محلية .. ايش الفايدة..!؟!؟

سالم مو عاجبه كلامها وزهق منها ومن تسلطها : يما .. انا قررت وخلاص .. وهذي حياتي .. اطلعي منها .. مو كل شي تبغينه لازم يصير ....!!!

ام سعود فتحت عيونها ع الاخير : هذا آخر كلام عندك ...؟؟
سالم عقد يدينه باصرار : أي ...

ام سعود وهي طالعة للدور اللي فوق : اجل هالمرة مو انا اللي بتفاهم معاك .. خلي ابوك يتفاهم معاك ...
سالم ماسك الضحكة " يعني ابوي اللي بيغصبني على شي ما ابغاه ...؟؟!! هههه والله انك تضحكين ...!! "


دق جواله ورد على طووول ...

فيصل : ها بشرني وش صااار ...؟؟
سالم : يعني ايش صار .. اخذت زفة منها .. وتقول انه بتخلي ابو ييتفاهم معاي ... كانه الموضوع هامها مرة ...!!!
فيصل : الله يهديك انا قايل لك شاروها قبل ... شوف الحين حطيت نفسك بمشكلة كبيرة .....
سالم : يا فيصل انا اعرف وش أسوي ... وبعدين ايش تقدر تسوي لي ... انا سجلت ف الجامعة وهم قبلوني وخلاص .... مالها دخل ف حياتي .. انا ابغاها تطلع منها .. !!


___________________________________


(( شقة سعود ودلع ))
( الساعة 2 الظهر )


دلع كانت كاشخة ع الآخر ومستعدة عشان تنفذ الخطة اللي قالت لها عنها نسايم قبل كم يوم ..

اخذت الصحن وودته لغرفة الطعام ... حطته على الطاولة قدام سعود اللي ابتسم يوم شافها ....

سعود : وش هالحلوووو ...؟؟
دلع ابتسمت وقعدت قدامه على الطاولة : شلون دوامك اليوم ...؟؟
سعود : بخير ... ما عدى القرررف والحر والكتمة ... انا بخير...
دلع : أي والله الجو صار ما ينطاق ...

سعود : أبشرك ... عندي إجازة بعد اسبوعين ...
دلع استانست : والله ..؟؟ وناااسه .. !!
سعود ابتسمت يوم شافها فرحانة : تسلم لي الضحكة ...!! فرحيني معك ..
دلع تسوي انها تتذكر : واااااااااو يا سعووووود ... اسكت لا تذكرني .. شفت جارنا العسكري اللي قلت لك عليه ...

سعود طالعها بنظرة مستغرب .....
دلع : هذاك اللي اخذت منه الزيت هذيك المرة ...
سعود وهو يكمل أكل : طيب ...
دلع شقت الحلق " بنذبح اليوووم ..! " : اليوم دق الباب وانا فتحت ...


سعود والوضع ايزي : طيب و ايش كان يبغى ...؟؟
دلع : كان يقول .. يبغى شوية سكر من يدي الحلوين ... شرايك..؟؟ بالله عليك كلامه ما يخقق ....؟؟!!

سعود طالعها وبعدين رجع كمل اكل وهو مو معطيها وجه : ما قال شي غلط ..
دلع " ما قال شي غلط...!؟!؟!؟!!؟ كل هذا وما قال...!؟!؟! اجل متى يكون اللي يقوله غلط ...؟؟؟ لما يقول تتزوجيني مثلا....؟!؟!؟ " : ا...أ .. أي صح .. وقال لي تتزوجيني؟؟

سعود قام من على السفرة : كانت قلتيله انك متزوجة .. وانتهى الموضوع .. !!!

تركها ودخل الغرفة عشان يتروش وينام شوي ... وتركها منقهرة منه ع الآخر ....
دلع " هذا من جده ولا يستهبل ..؟؟ بالله عليه احد يرضى يجي واحد يقول لزوجته كذا........!؟!؟!؟ صدق انا ماني عارفة وش اسوي معاه ....!!! انا اوريك يا نسايم انتي وخططك الفاشلة ....!!! "

قامت ودخلت الغرفة وشافته بالحمام ... اخذت التليفون ودقت على نسايم ...

نسايم : الووووو ..
دلع تصااارخ معصبة : مااااااالت عليك .. وعلى خططك الفاااااااشلة...!!!
نسايم : ليش ايش صااار ...؟؟
دلع : ايش صار ها...؟؟؟ ما صار شي ... بس عطاني كفين ....!!!
نسايم تضحك : هههههه قلت لك هالخطط احيان وراها ذبح ...
دلع تقلدها : هههههههه مااالت عليك مصدقة بعد ... يا غبية ما سوى شي .. يقول ما قال شي غلط ... وبعدين قلت له قال تتزوجيني ..؟؟ قال لي كان قلتيله متزوجة وانتهى الموضوع ....!!!!!!!!

نسايم استغربت : انتي متاكدة انه زوجك مو مريض ..؟؟
دلع : أي ليش...؟؟
نسايم : في واحد عاقل تقول له زوجته هالكلام وع الاقل ما يموت من العصبية والغيرة...؟؟؟!!
دلع : اففف ... انا شدراااني ... ترى والله تعبت ... ما خليت شي ما سويته ... بعدين ترى هالسالفة بدت تاثر ف علاقتنا ...
نسايم : طيب خلاص .. طنشي وانسي الموضوع ... مو لازم يغار عليك ....
دلع : لا والله ... في احد ما يغار على حبيبته ...؟؟ وش دراني انه صدق يحبني اذا ما يغار علي...؟؟

نسايم : سهلة .. ما يحبك ...!!
دلع سكرت بوجهها معصبة : ماالت ... قال ما يحبني قااال .. ( فكرت شوي ) معقوولة ما يحبني ... افففففف ... ( دموعها بدت تتجمع ) ليش..؟؟ انا ايش سويت عشان ما يحبني ..؟؟ والله ما خليت شي وسويته عشانه .... ضحيت بكل شي عشانه .. انا اللي وقفت جنبه لين ما وصل لهالمرحلة ... واللي ساعدته وحبيته ووثقت فيه .. ليش ما يحبني ..؟؟

---------------------------------------------
طلع سعود من الحمام وعلى طول دلع مسحت دموعها ومسكت المجلة اللي جنبها.. تحاول تخبي وجهها الحزين عنه ...

اما هو فما عرف ايش يسوي ... قرب منها وقعد على السرير بملابسه اللي كان لابسها .. سحب منها المجلة وهو يضحك ....
سعود : هههههههههههههه... هههههاااااي ..
دلع مستغربة : ليش تضحك ...؟؟ وليش ما تروشت للحين..؟؟
سعود مسك ضحكته وقال : انتي ليش خشمك احمر ..؟؟
دلع لفت وجهها : ما فيني شي ...
سعود : اكيد...؟؟
دلع : أي ..

سعود لصق فيها وحضنها بقوة وهو يضحك : هههههههه ... هههههاااااي ...
دلع اللي كانت بحضنه وطاحت دموعها : لا تضحك ...!! ما في شي يضحك ..
سعود باس راسها وطالع فيها : الحين مين قالك اني انا ما احبك ...؟؟؟!! معقووولة .. انا سعود .. ما احبك ...!!!؟؟ من وين تجيبي هالافكار انتي..؟؟

دلع تدافع عن نفسها : انا من وين اجيبها ...؟؟ اسال نفسك ... تصرفاتك كلها تدل على هالشي ...
سعود مستغرب : انا..؟؟ انا وش سويت...؟؟
دلع انقهرت : شفت شلون .. وتقول لي وش سويت ..؟؟ لا ما سويت شي ابدا يا اخ سعووود .... !!

سعود : من جد دلع ... انا ضايقتك بشي...؟؟
دلع تنهدت وقامت : انسى الموضوع ...
سعود مسكها من يدها : لأ ... انتظري ..قوليلي انا مسويلك شي ... مزعلك بشي..؟؟
دلع مسحت دموعها وابتسمت ابتسامة مجاملة : خلاص سعووود .. انا صايرة حساسة شوي ... انسى الموضوع ..
سعود وقف : متأكدة ...؟؟
دلع : أي...
سعود باسها من جديد : طيب .. على راحتك ..

تركها ورجع للحمام .. اما هي " انا غبية ... احد يسوي زيي ..؟؟ صدق اني بزر ..! "


___________________________________


(( بيت ابو راكان ))

( الساعة 6 المغرب )

في الغرفة اللي يغطيها الظلام ... كل شي تغير عن ما كان اول .. الغرفة ما عادت مرتبة ... كل شي مرمي على الارض و ف الزوايا .. وصوت الصياح ما ينقطع .. هذي حالة مها من فترة ... بدت تنهار ... الاكتئاب استولى عليها .. والعظام بدت طلع من جسمها من قلة الاكل ....

قامت مها ترتجف والعرق يصب منها : ثامر ...!!! ثاااامر وينك ..؟؟ ...

قامت من على السرير زي المجنوونة تدور ف الغرفة على شي مضيعته .. رمت الملابس.. نثرت الاوراق ع الارض .. حتى العطور كسرتها وهي تدور بهستريا ف الغرفة وتصيح وتنادي : آآآآآآآآآآآه ... وييييييينك ..؟؟ ثامر وينك ..؟؟ ليش تسوي كذا..؟؟ ليش تهرب مني ...؟؟ انا مها يا ثامر .. مها مو خلووود....!!!! انا ما سويتلك شي عشان تسوي فيني كذا ...!! خلود ... خلود هي السبب والله ... والله ....

وبعد نوبة الصراااخ اللي جاتها .. بدى الباب يندق .. سمعت صوت الباب والتفتت بلهفة وشوووق : ثامر...؟؟

بس كلها ثانية وتحطمت من جديد يوم سمعت صوت امها الخايفة من ورى الباب : مهااا.... مها حبيبتي افتحي الباب شفيك..؟؟ الله يخليك يا مها ... يا مها لاتسوي فيني كذا افتحي الباب الله يخليك .....!!!!!!

مها بخووووف وهي فاتحة عيووونه ... رفعت شعرها الطايح على عيووونها .. وفتحت الدرج اللي جنب السرير .. وطلعت منه علبة حبوووب ... اخذت لها حبتين .. بلعتهم بدون موية ... وانسدحت وتغطت من فوووقها لتحتها .. وما عاد شي يبين فيها ... !!


___________________________________


(( سيار ة رائد ))

( الساعة 7 المسا )

سكر رائد عن ريم .. اللي اتصلت فيه من المطار .. تبشره انهم رجعوا .. وجاله خاط على طوووول وكانت دانة ...

رائد ابتسم يوم شاف اسمها : فديتك انتي .. مرة اشتقت لصوووتك ..

بس ما قدر غير انه يعطيها بزي ... " الحين لو رديت .. بتسويلي سالفة .. مو وقته .. بعدين بكلمها ....!! "


( من جهة دانة )

دانة " كذا يا رائد ...؟؟؟ هذا جزاتي متصلة اتفاهم معاك عشان نحل المشكلة سوا ...؟؟ "

حطت التليفون ف الغرفة وطلعت تغير جو وتحاول ترتاح شوي من التفكير اللي ذابحها ..

-----------------------------------------------
( المطار )


ركضت ريم اللي طاحت بحضن اخووووووها مستااانسة ..
رائد : ههههه شوي شوي .. كل هذا اشتقتيلي..؟؟
ريم باسته على خده بدلع : وه فديتك مررررة اشتقت لك ...
رائد منحرج لانه الناس قاموا يطالعون فيه : يا بنت بس... شوفي الناس قاموا يطالعووونا...!!!

ريم ولا معطيتهم وجه : وين بابا ..؟؟
رائد : ابوي ف البيت ..
ريم : طيب ليش ما جا...؟؟

رائد التفت لامه اللي جاية وتحط اوراق بشنطتها : الحمدلله جيتي ... خليتا تسكت الله يخليك....
ام رائد ابتسمت : ما عليك منها مستانسة لانها شافتك ... ها وش سويت للعرس ...؟؟ ترى ما بقى غير يومين ....!!

رائد ابتسم : اتطمني ... كل شي تمام ... ما عليك .. كلها يومين زي ما قلتي .. وتشوفيني طالع ع الكوشة جنب دانة ...
ام رائد : حبيبي انتا ... وكيف دانة ..؟؟
رائد : الحمدلله بخير... ا... بتسولفون هنا ف المطار..؟؟ مو ناويين تروحون البيت ..؟؟

ريم : الا يللا .. الله سخليك ابغى اشوووف باابا ...
رائد ضحك والتفت لامه : هذي شوووفي شلون كبير ة ... ليش عقلها قد النملة كذا..؟؟ ههههههههههههه



@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@

(( اليوم اللي بعده .. بيت ابو رائد ))

( الساعة 4 العصر )


كانت دانة قاعدة ترتب اغراضها ف الشنطة عشان ياخذوووها بيت ابو رائد بكرة .. يوم دق تليفونها ..

اخذت الجوال وهي عارفة مين اللي متصل " ارد ولا ما ارد ..؟؟ اسوي زي ما سوى فيني واعطيه بزي..؟؟ لا لا لا ... هذا رائد .. ما يصير اسوي فيه كذا ...!! "

دانة : الووو ..
رائد ابتسم : فديت هالصوووت ... كيف حالك حياتي..؟؟
دانة " ياربيييي ... احبك والله احبك " : هلا ..
رائد : دانة روحي ... زعلانة ..؟؟
دانة : اكيد ...

رائد : خلاص حياااتي .. انسي الموضوع .. خلينا نبدا من جديد ونعيش حياة زي الناس ... ترى بعد بكرة عرسنا نسيتي ...؟؟
دانة : لا ما نسيت ... بس.. ما اقدر يا رائد ... اللي تقوله ماله تفسير .. شلون تبغانا نتزوج ونعيش حياة طبيعية وانت لسه ما عطيتني تفسير مقنع ....!؟!؟!؟
رائد " الله ياخذك يا بنت الكلب على اللي سويتيه ...!! " : دانة .. دانة انا احبك .. انسي اللي قلته .. وانسي انك شفتي أي شي .. خلاص .. انتي عطيني ثقتك شوي .. وما راح تندمين ... ها..؟؟ شرايك ..؟؟

دانة سكتت تفكر شوي : ............................... مين شهد ..؟؟
رائد سكر عيووونه منقهر : دانة .. قلت لك خلاص ... هذي وحدة مو مهمة ...!!
دانة باصرار : لأ مهمة .. بس قول لي الصورة هذي لمين و ايش كان موقعها من حياتك وانا بنسى الموضوع ...

رائد : يا دانة .. هذي وحدة من اللي كنت اعرفهم .. مو مهمة .. ما عادت ف حياتي ... خلااااص ....؟؟
دانة : طيب ليش كذا الصووورة ..؟؟ شلون العلاقة كانت نت وتليفون بس..؟؟
رائد : دانة مو قلنا انسي...؟؟
دانة : طيب قول لي .. ايش اللي خلاك تطلع معاها بصووورة وانت تبوسها ..؟؟ ممكن تفهمني بس...؟؟
رائد تنهد : كنت اشوووفها ...
دانة : وين ..؟؟
رائد : وين يعني ..؟؟ ف بيتها ..
دانة : وايش اللي خلاك تروح بيتها...؟؟
رائد : لا حووووووووول ... دانة .. خلاص يكفي ... ما صارت والله ...!!
دانة : ليش تضايقت ..؟؟ قول لي كل شي .. وانتهينا ...!!

رائد تضايق بزيادة : دانة .. والله هالوضع ما يحتمل ترى ... انا بسكر ..
دانة : أي يللا .. اهرب ... بس مردي بعرف يا رائد .. مردي بعرف .. !!!
رائد : باي حبيبي...
دانة سكرت بوجهه : قال الوضع ما يحتما قااال ..!! اكيد ما يحتمل ..لانك مو راضي حتى تنطق ....!!! بس انا قلبي مو متطمن ...!!


___________________________________
(( بيت ابو سعود ))

( الساعة 8 المسا )


ابو سعود بضيق : الله يهديك يا باسمة .. انا ما صدقت خفت المشاكل ف هالبيت .. لا تفتحينها من جديد ...
ام سعود مصرة : لأ.... شلون يقرر زي هالقرار بدون ما يشاورنا ... ولدك تمادى كثييير .. هذا مستقبل مو لعبة .. ومو من حقه يقرر زي هالقرار بدون ما يشاورنا .. إحنا أهله ونعرف مصلحته اكثر منه ...
ابو سعود : يعني ايش ..؟؟ تبغيني اغصبه يسافر برى ويتغرب .. أصلا الدراسة برى يبغالها نفسية تكون متقبلتها ... مو يروح مغصوووب .. ترى والله يخرب اذا كذا ..

ام سعود : انا مالي شغل .. الولد هذا مين عشان يتحداني .. انا امه يقول لي انتي مالك دخل...؟؟ ولدك هذا يبغاله إعادة تربية من جديد ..
ابو سعود ضحك باستهزاء : بس سالم اللي يبغاله ...؟؟ اذا أخوه الكبير شفتي وش سوى لا بارك الله فيه.. والبنت ما فلحت ف دراستها .. وبنت أختك شفتي شلون طلعت ... تبغين الولد المسكين هذا يطلع أحسن منهم يعني ..؟؟

ام سود : انا ما قصرت معاهم بشي .. كل شي كان عندهم .. وماني بساكتة عن الوضع .. الولد يا يدخل جامعة زي الناس ... يا يقعد ف بيته أحسن .. هذا كله من ولد عثمان ... عبى راسه افكااار بطالية .. !!!!
ابو سعود : الحين فيصل المسكين يعبي راس ولدك افكااار..؟؟ المسكين ولدك اللي قاعد يسوووقه وين ما يبغى ... ولا هو يتيم الأم مسكين و أبوه ف السجن ولا داري عنه .. وبعدين انتي ابد ما قصرتي ف حقهم ...!!!

ام سعود : تتطنز....؟؟
ابو سعود تنهد بتعب : ه ما اتطنز ولاشي .. فكينا اسكتي بس واللي يرحم اوووومك...!!!!


@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@


(( بيت ابو رائد ))

( الساعة 11 الصباح )

قامت ريم وكل من ف البيت من الصباح عشان يتأكدون انه كل شي جاااهز اليووم ..
وهي تتمشى ف البيت شافت رائد يمشي ف الصالة داخل من برى ...

ريم بوناااسة : رؤووودي ..
التفت رائد عليها وابتسم : هلا ريم ..

قربت ريم وباسته : اووخص .. وجهك منووور اليوم ..
رائد ابتسم : أكيد .. مرررة فرحاااان ...
ريم باكتئاااب : يا حظك ... ابغى أتزوج ....!!!

رائد فتح عيووونه الثنتين ع الاخير : شوووف..!! يا ام راااائد ... تعالي تعالي .. تعالي شوفي بنتك اللي ما تستحي وش تقوووول ...!!!

ام رائد تضحك : ههههههه هبلة ....!!!!
ريم : ماني هبلة لا تقولووون هبلة .. والله اني قمر واهبل .. زوجووووني ....!!
رائد كاتم الضحكه : ههههه بس يا بنت .. لا اسمع منك هالكلام مرة ثانية .. عيب يا بابا عيب.....

ريم تركته ومشت وهي مادة بوزها شبرين : اففف .. محد يقدر يقووول الصدق ف هالبيت ..؟؟ يعني ايش فيها اذا قلت ابغى أتزوج ...؟؟؟ زوجووووووووووووووني ...!!


_______________________________
(( غرفة دانة ))

( الساعة 3 العصر )


كانوا البنات مجتمعين عند دانة ف الغرفة وداقينها سوالف وضحك ... سهى وخلود وغادة .. اما سمر وهيفا وعهود كانوا تحت قاعدين يستنونهم عشان يروحون الصالون سوا ...

دانة : هههههههه الله يقطع ابليسكم ... وين مها..؟؟
سهى : مها تقول بتلحقنا بعد شوي ... يللا خلصتوا ...
دانة قامت : بس باقي عبايتي يللا ..

نزلوا البنات تحت ... وشافوا ام بندر قاعدة ف الصالة تنتظرهم ...

دانة : ماما مين بياخذنا...؟؟
ام بندر : حبيبتي انا كلمت بندر يجي يوصلكم ...
دانة : اوكي ...

خلود حسن بشي يطيح ف بطنها : ا... ما اتوقع كلنا تكفينا سيارة وحدة ..
دانة : أي صح ...
ام بندر بتفكير : أي والله ... لحظة بدق على ثامر اشووووف وينه ..؟؟
دانة : ماما احمد وينه ..؟؟
ام بندر : عمك احمد يا بنت ...
دانة : ههه أي طيب عمي احمد وينه ..؟؟
ام بندر : راح مع ابووك مو فاضي ..

سهى : خلاص عادي بتصل ف عبدالعزيز يجي ياخذنا ...
ام بندر : الووو ... ثامر ووووجع ليش ما ترد بسرعة ..؟؟ ها..؟؟ طيب اسمع .. ابغاك انت واخوك تجون الحين بسياراتكم ... أي كل واحد بسيارته ... ابغاكم تودون اختك وبنات خالاتكم الصالون .. أي ... وبدوووون نقاااش ... يللا اشوووف دقيقتين وتكونون هنا فاهمين …. يللا سلام ...

التفتت ام بندر على البنات بابتسامة : يللا دقيقتين ويكونون هنا ... ماما دانة .. انا بلحقكم مع خالتك هدى ومها طيب...؟؟
دانة ابتسمت : اوكي ... بس لا تتأخري .. ابغاكي موجودة جنبي ...
حضنتها امها : يا حبيبتي انتي .. اكيد بكون جنبك...

وفجأة الكل التفت للباب اللي انفتح فجأة ودخل واحد بثوووبه الاصفر المخصر .. والشماغ اللي من الطريقة العشوائية ف لفته .. صاير طوله طول برج ايفيل فوق الراس..

ثامر ولا يدري وين داخل : يا يمااأ.... وينهم الب

رفع راسه واندهش ... الكل موجود .. بنات .. عبايات .. ونظرات طفووولية .. وعيون مكحلة ....
ام بندر بعتب : الله يفشلك...!! احد يدخل كذا ..؟؟ افرض انه البنات ما كانوا متغطيات..؟؟

ثامر اللي حمر خده منحرج من اللي سواه عطاهم ظهره ونزل راسه : معذرة .. ا.. آسف .. م .. ما دريت انهم هنا يما ...
ام بندر : طيب شووووف ...

ثامر للحين معطيها ظهره وسااااكت ....
ام بندر : ياهووو ... ياربييي منك .. لا شفت البنات تنسى نفسك...!!!!!!

البنات كلهم مسكوا الضحكة...... اما ثامر فحمر خده زيااادة وكان يتمنى الارض تنشق وتبلعه : سمي ...
ام بندر عصبت : لف طيب طالع فيني انا واتكلم ...
ثامر : يما خلاص تكلمي اسمعك ...
ام بندر : لا حووووووول ... الحين اقووولك لف طالعني عشان تفهم زين .. لانه كذا عقلك مو معك ابدا ...

ثامر " الله يفضحك يما زي ما فضحتيني ..!! مسحتي فيني الارض قدامهم ...!! " التفت ثامر وهو منزل راسه ومسكر عيوووونه والكل فاقع عليه ضحك ....

ام بندر : شووف ... ( تذكرت ) أي صح .. وين اخوووك ..؟؟

بندر من ورى الباب : انا هنا برى يا يما.......
ام بندر : ادخل انت بعد .. ادخل بتفاهم معاك ..
بندر وهو يدخل البيت منزل راسه .. كان لابس ثوووب بعد بس ابيض ومخصر .. مع غترة بيضااا انيقة .. " لا حووول ... جا دوري بالفضيحة يعني...؟؟ " :سمي يما .... !!


خلود واقفة ومتصنمة وماهي قادرة تشيل عيووونها عنه " آآآآآآه ما ملاآ عيني سوااآك !! "
ام بندر : شوفوا انت وياااه .. الحين بتودون البنات الصالون ... نصهم ف سيارتك يا ثامر .. ونصهم ف سيارتك يا بندر ....

بندر وثامر : انشالله ...!!
ام بندر : بندر ... سيارتك نظيفة ..؟؟ ريحتها زي الناس ..؟؟
بندر : أي يمااا ... توني جايبها من المغسلة ...
ام بندر : وانت يا شيخ ثامر...؟؟
ثامر :حتى انا...
ام بندر : حتى انت ايش..؟؟ مافي قشر فصفص ( حَب ) ف السيارة كالعادة ..؟؟
بندر انرسمت على وجهه ابتسامة تبغى تاخذ راحتها بس مو قادرة ..

خلود ابتسمت لابتسامة بندر .......

اما ثامر فراااح فيها من الفشلة : أي يما اكيد ...
ام بندر ... طيب .. يللا كل واحد يركب معاه نص البنات .. انتا النص وانت النص .. فاهمين ....

بندر وثامر جايين بيطلعووون : انشالله يما ...
ام بندر تذكرت : أي تعالوا تعالوا .... تعال انت وياااه...

بندر " متى بنخلص..؟؟ " : آمري...
ام بندر : شوووفوا ... هذولا بنات خالاتكم وبنات عمكم .. والله اللي اسمع انه سوا معاها حركة بايخة من حركاااتكم... والله ما يصيرله خير... فهمتوا..؟؟ حركات المغازل حقتكم واللعب البطالي لا اشوووفكم تسوونها ... فاهمين ..؟؟

ثامر وبندر اللي وجوووههم صارت ف الارض والكل ماااسك الضحكة عن يضحك قدامهم..


طلعوا بندر وثااامر وراحوا يشغلون السيارات ... اما ام بندر ...
ام بندر : يللا بنات .. انقسموا .. نصكم مع بندر .. ونصكم مع ثاامر .. وشوفوا .. اذا غلطوا بحقكم او سوولكم حركة سخيفة لا تخافووون ... على طول هزؤوووهم وقولولي انا اتصرف معاهم طيب...؟؟ لا تخافون منهم ...

البنات يضحكون : ههههه انشالله ..
دانة : حرااام عليك ماما .. فشلتيهم...
ام بندر بنص عين : يعني بالله عليك اخوانك يصلح معاهم غير هالاسلووووب ..؟؟؟!
دانة التفتت للبنات وهي تضحك : طيب بنات .. يللا انقسموا ...

البنات وقفوا مستغربات ....

دانة : طيب .. انا بقسمكم ... انا وسهى وسمر وعهود ... ف سيارة ثامر .. شرايكم..؟؟
سهى تضحك : هههههه أي والله .. خاطري اضحك شوي على ثاااامر بعد الزفة اللي اكلها .....
سمر جات : خخخخخ اليوم اخوك ما بيسلم من لساااني ...
دانة : طيب ... خلود وغادة وهيفا ف سيارة بندر ... موافقين ..؟؟

غادة : انا عادي عندي ... أي مكان اركب ..
هيفا : اووكي .. ما في أي مشكلة ..
دانة : ها خلود ..؟؟
خلود : ها..؟؟ ا .. ا.. اوكي..

دانة اخذت شنطتها : يللا اجل ...!! مشينا...

طلعوا البنات وركبوا ف السيارات ... وطلعوا من البيت ..


___________________________________
(( الحلاق .. ))

( نفس الوقت )

كان رائد قاعد بينما الحلاق يضبط له شكله ... ويحدد له سكسوووكة حلوة ... ويقصر له شعره شوي لانه طولان ... و معاه ناصر وجاسم و شويه من ربعه ..

ناصر : حركااااااااات بو الشباب ... شوووف شكلك شلون طلع كشخة ...!!!
جاسم : يا حظك والله .. اليوم عرسك ...!!
رائد : هههه انت للحين ما عطوك رد بيت عمك..؟؟
جاسم تنهد : ه .. الا بس .. يقولون ما يبغون ملكة الا قبل العرس بيوم او يومين ..
رائد ضحك : ههههااااااي .. طيب اصبر ما وراك شي...
جاسم : صاحي انت .. ما اعرفها ولا اعرف شكلها .. انا ما شفتها من كان عمرها 13 سنة .... بعدين .. يقولون فترة الخطوووبة احلى الفترات .. وشكلها بتروح علي...!!!

رائد سرح يفكر " فترة الخطوبة احلى شي...!؟!؟! انا فترة الخطوووبة كانت حلم ما كان ودي اصحى منه ... لولا اللي صار آخر شي ... حسبي الله عليك بس .. شلون بتفاهم مع دانة اليوم ..؟؟ اكيد زعلانة مني.. لازم أطيب خاطرها... الله يستر بس ما ترجع هتون لأفعالها بعد العرس ... يا رب يعدي هالعرس على خير ....!!! "


___________________________________


(( ف سيارة ثامر .. ))

( بعد 10 دقايق )

ثامر اللي كان متفشل مرة من اللي سوته امه فيه .. كان حاط عيووونه على الطريق ولا يرفعها مهما صاااااار ..

ثامر " الله يهديك يا يما .. كذا مسحتي صووورتي قدامهم ف الارض..!؟؟! وش خليتي..؟؟ اكلتيني بلحمي وعظمي .. ما بقى فيني شي ما قلتيه...!!! "

سمر اللي كانت فاتحة الكاميرا وتصور فيديووو قالت وهي تضحك : ثامر... حر .. شغل المكيف ...
ثامر مد يده على طول وفتح المكيف ولا يدري انها تصور : حاضر عمتي ...

سمر : خخخخخخخ ...
سهى ميتة ضحك : هههههااااااااااي ... الله يقطع ابليسك يا سمر ...

دانة التفتت عليهم وما تدري انهم يصورون : شفيكم ..؟؟
سمر : لا بس تذكرنا خالتي شلوووون تتكلم ...
دانة : هههههه دايما كذا ماما .. تغسل شراعهم ...!!

طالعها ثامر بنص عين ... وبعدين رجع يسووووق ..



___________________________________


(( سيارة بندر ))

( نفس الوقت )

كانت عيون خلود طول الوقت على بندر .. تتامل وجهه اللي صارلها زمان ما شافته .. جققت ف كل حركة يسويها وهو يحرك الدركسون حق اليسارة بكل احترافية وهو يسوق ..

غادة قالت لها بصوت واطي : بالله عليك مو نسخة من ثامر ..؟؟ اللهم لون العيون غير...!!

خلود التفتت وسرحت ف عيووونه من المرايا اللي قدام ..


دانة " الله يستر من اللي بيصير اليوم .. انا مدري وش بسوي...؟؟ اخاف نتهاوش..! لا لا لا .. ما اتوقع .. انا ما بعصب .. بسكت اليوم .. خلي هالليلة تعدي على خير .. صح للحين انا زعلانة منه ... بس .. مهما كان .. هذا رائد .. هذا روحي .. هذا النفس اللي اتنفسه ... "


غادة ضربت خلود : هيييييييييييييييي اكلمك انا ...
خلود النتبهت : هااأ....؟؟ انتي شفيك...؟؟ خلاص اسكتي ..

دانة التفتت على ورى : شفيكم ...؟؟ شصاير ...؟؟
غادة تفشلت : ها..؟؟ ل .. لا ولا شي..

رفع بندر عيوونه يشوف شصاير ورى .. بس شاف عيون خلود تراااقبه ... تالم مرة .. نزل عيووونه وركزها على الطريق " اخخخخخخ .. تطالعيني بعد...؟؟ بعد ما هدمتي كل شي بيدك..؟؟!! "

دانة التفتت تكلم بندر : اقووول بندر ..
بندر التفتت وطالعها .......
دانة : شغل لنا شي .. ما احب اقعد كذاا ... بعدين خلينا نستانس شوووي ..
بندر مد يده وضغط على play ف المسجل حق السيارة ... وعلا الصوووت ..

الحكاآيه بختصرها بكلمتين
أنا حبيتك وانتآ خنتني
وآعتقد في فرق بين الحاآلتين
قلبي ذآق المر.. وقلبٍ مهتني..

خلود نغزها قلبها .. حست انه المكان ضااآق فيها.. خصوصاآ لما شافت عيووون بندر تراقبهاآ وكانها تنتظر ردة فعلها ... فهمتها على طوووول انها الاغنية هذي لهاآ ..

آآآه .. ياليتك تصورت الحنين
والعذاآب اللي بغيابك مرني..
شايفك تضحك واناآ بهم وانين
يا هني القلب .. ليتك شفتني..

صورتك ذكرى على الرف الحزين
كآنه شي برمش .. عينك شدني
الحكاآيه بختصرها بكلمتين
أنا حبيتك وانتآ خنتني

نظرتك ذيك البريئة والجبين
اللي من روووعة جماآله هزني..
يللي انهيت الحكايه بطرف عين
واختصرت سنين عمري ... وبعتني
ماآ اصدق حتى لو مرت سنين
مستحيل يكون قلبك حبني ..


خلصت الاغنية وخلود تتمنى انها ماتت ولا عاآشت هاليوم ... حست بضيق مو طبيعي... حست انه ودهاآ تتكلم .. ودها تدافع عن نفسها ... بس ما تتوقع بيصدقها.. لانه اللي شافه غير اللي بتقول له اياه ...

دانة التفتت على بندر متضاقة : والله لو تحطلي رابح من جديد لا انزل من السيارة .. اقوووولك ابغى استانس رحت حطيت لي خيانة ومدري ايش... فال الله ولا فالك يا بندر.. حط لنا شي زي النااااس ...

بندر طالعها وابتسم : طيب .. انتي ما يعجبك غير راشد الماجد ..
دانة : ايوووا .. هواا داا... حطه حطه بسرعه .. ما بقى شي ونوصل ..


___________________________________
(( شقة سعود ودلع ))

( الساعة 8 المسا )

طلع سعود من الغرفة بعد ما غسل وجهه وصحصح شوي .. وتفاجأة يوم شاف شكل دلع اللي يخررررع ...

كانت قاعدة ع الكنبة قدام التلفزيووون .. وتصيح صيااااح يقطع القلب ...

سعود مستغرب : دلع حبيبتي شفييييييييك ..؟؟
دلع تحاول تمسح دموعها بس كلما مسحت وحدة نزلت ثانية : م .. م .. ما .. ما فيني .. ش .. ش .. شي....!!

سعود قرب وقعد جنبها ومسح دموعها بيدينه : شلون ما فيكي شي...؟؟ شوفي شكلك كانه احد ميت ... تكفين قوليلي لاتخليني كذا ....!!
دلع انهارت بحضنه تصيح وتشااهق وتبكي بحراارة : اهئ .. م .. ما .. ما ادري.. اهئ..

سعود حضنها وهو خايف عليها .. وقعد يطبطب على ظهرها شوي شوي عشان تهدى" ياربي شفيها...؟؟ والله ما صرت اعرف ليش قاعد يصير فيها كذا..؟؟ " : ششش .. خلاص حبيبي .. خلاص يا روح سعود انتي... ششش... خلاااص ..

وفجأة شوي وسكتت .... ما طلع منها ولا صوووت ..
طالعها سعود وشافها مسكرة عيووونها ... بس دموعها للحين ما نشفت من على خدها ..

سعود هزها : دلع . دلع حبيبتي ..
دلع : ............. ولا حركة وولا رد ..

هزها بقوة اكثر ... بس ابد .. ما تحس بولا شي ... !!

خاف سعود " شفيها..؟؟ ليش ما تتحرك ..؟؟ لا يكون صار لها شي...!! "

شالها من حضنه وخلانها تنام ع الكنبة ... وطلع من الشقة بسرعة .. دق الجرس حق الشقة اللي جنبه بس محد رد عليه

سعود " يوووه .. توهقت .. وش اسوي الحين..؟!؟! "
شاف واحد مع حرمة جايين بيدخلون الاصنصير .. ولا اراديا قال : لو سمحت اخوووي ..

التفت الرجال : هلا..
سعود منحرج : بغيتك بخدمة ...
قرب الرجال : آمر ..

سعود متوهق : لو سمحت .. زوجتي مدري وش فيها .. طاحت فجأة لاتتكلم ولا تتحرك .. ممكن اذا مافي مانع تخلي زوجتك تشوووف ايش فيها .. لاني مدري اوديها المستشفى ولا ما يحتاج ...؟!؟!؟

ابتسم الرجال : طيب دقيقة بس ..

راح الرجال شوي بعدين رجع لسعووود وقف معاه يطمنه : خلاص الحين بتدخل تشووفها انت بس هديلي بالك شوي...
سعود مرتبك : تسلم .. والله ما اعرف اتصرف بهالمواقف .. يوقف الدم بعروووقي واتشنج..
الرجال : توك متزوج صح ..؟؟
سعود مو قادر يوقف ويثبت بمكانه : أي تقريبا ..

شوي وتطلع البنت بسرعة وهي خايفة : بسرعة ودووها المستشفى ضروووري ..

سعود فتح عيووونه ع الاخير : ليش شفيها...؟؟؟؟
الرجال : الله يهديك تحرك.. الحين وقت الأسئلة ...؟؟؟ بسرعة طلعها وركبها السيارة ..

الحرمة : انا لبستها عبايتها .. بس شيلها بسرعة ووديها المستشفى ضرووري..

سعود ركض لداخل الشقة مرعوووب .. كان لونا اصفر .. شالها ونزل فيها للسيارة ....


___________________________________


(( ف الفندق ))

( الساعة 9 المسا )


الناس اللي كانوا حاضرين كثار .. والكل كان كااشخ ع الآخر ... البنات كل وحدة احلى من الثانية ... حتى مها .. مع انه التعب كان مبين عليها .. بس المكياج كان مخبي السواد اللي تحت عيووونها .. والفستان من فووق وسع عليها .. لانها ضعفت كثير ف آخر يومين .. بس كانت طالعة بشكل عااام حلوة ..

وصلت اروى اللي جات مع امها لانه غادة عزمتها ولزمت عليها تجي .. وكانت طالعة قمر ..

غادة فتحت عيووونها الثنتين : اوووخص ... وش هالحلا يا دووووبه ...!؟!؟
اروى مستحية : اووووص .. ولا كلمة .. مو لهالدرجة ..
غادة : مااالت عليك .. غطيتي علي والله ..

اروى طلعت لسانها تغايضها .....
غادة مسكتها وسحبتها : تعالي سلمي على خالتي خليها تشوووفك ..
اروى : استحي يا غادة ..
غادة : امشي بس ...

راحت غادة مع اروى وسلموا على كم وحدة موجودة ومنهم ام غادة وام بندر ..

ام بندر شافتها وطالعتها باعجااب : اروى..؟؟ بسم الله ما شالله عليك متغيرة مرة .. وش هالحلا...؟؟
اروى منحرجة حدها : تسلمين خالتي ...
ام بندر : اعترفي يا منى بنتك وش مسوية عشان كذا طالعة قمر ...؟؟
ام عوض : والله ولا شي.. بس من زمان ما شفتووها كاشخة عشان كذا شكلها غريب عليكم شوووي...
ام بندر : بس ما شالله .. الله يحفظها لك .. سبحان الله .. فيها لمحة من اخوووها الله يرحمه ...
ام عوض ابتسمت مع انه قلبها معورها على ولدها : الحمدلله .. ربي عوضنا فيها ..
ام بندر : الله يرحمه .. ماشالله عليه كان رجال عن 10 رجال.. شكلها اخته طالعه عليه صح ..؟؟

ام عوض تتامل بنتها : أي.. مرة كانت مع اخووووها .. ماخذه منه كل شي .. حتى الشخصية والتصرفات ..


___________________________________

(( المستشفى ))

( الساعة 9 وربع )



سعود اللي كان واقف ويمشي ف الممر رايح جااي.. مو عارف وش يسوي ..
سعود : الله يستر .. يارب ارفق فيها يااااارب ..

طلعت الدكتووووورة .. وعلى طول راح لها سعووود : ها دكتووورة .. عسى ما شر..؟؟
الدكتورة مستغربة : شر ايه...؟؟؟ ( شقت وجهها تضحك ) يا اخي المدام حامل ف الشهر الثاني ....!!!!

سعود وقف متفاجئ وعيونه مفتووحة ع الاخير : ايش...؟؟ دكتووورة بلا مزح الحين .. قول لي الصدق ...
الدكتوور ة: اييييه ... فيك اييييييه ..؟؟ بؤووولك مراااتك حاااااامل ... حااااااااامل يا سيدي.. افرح ........!!!

شوي شوي بدت الابتسامة تنرسم على وجه سعود لين ما تحولت لضحكة : الله يبشرك بالخير... وينها الحين..؟؟
الدكتووورة : ف الغرفة ..
سعود مو قادر يوقف مكانه من الوناسة : طيب .. ا .. اقدر اشووفها..؟؟

الدكتووورة : ايووااا طبعا .. اتفضل ..

دخل سعود على طوووول الغرفة وهو شاااق وجهه مبتسم .. مو مصدق عمره ..
وشافها منسدحة وخشمها احممممممر ... واول ما شافته .. طاحت دموووعها ..

سعود جاته الضحكة : هههههه شفيك ..؟؟ لسة ما وقفتي صياح..؟
دلع مسحت دموووعها : سمعت ايش قالت الدكتووورة ..؟؟

سعود قعد ع الكرسي اللي جنبها ومسك يدها وقعد يتامل وجهها ... وهو مبسوووط ..
دلع : شفيك ...؟؟
سعود مبتسم وهو يبوس يدها : أي سمعت ... مبروووك يا رووحي
دلع طاحت دمعة زياادة : ماني مصدقة .. احس الدكتووور يكذب..
سعود : هههه لا ما يكذب .. وبعدين وش قصة الدموووع معاك ..؟؟

دقت الدكتووورة الباب ... ودخل ..

الدكتووورة : ايه الاخبااار ...؟؟
دلع : بخير دكتوورة ..
الدكتوورة : بصي ... دنتي دلوأتي بئيتي حامل .. عارفة يعني أيه..؟؟
يعني مش لازم تتعبي نفسك ابدا .. الاشياء التئيلة .. ما تحمليهاااش ولا تأربي عليها .. والادوية ابتعدي عنها نهائيا الا ازا رحتي لدكتوورة متخصصة وعطتك دوا خاص للنساء الحوامل ..

التفت الدكتووورة لسعود : سمعت يا اوووستاااز سعود ..؟؟
سعود : أي سمعت .. انشالله ما بتعبها .. بس يا دكتوورة في شي يعورها..؟؟
الدكتوورة : بتحسي بحاجة يا دلع ..؟؟
دلع مستغربة : لا دكتوورة مرتاااحة ..
سعود طالعها : اجل هالدموووع اللي من الصباااح ليش..؟؟
دلع منحرجة : مدري .. والله تنزل بنفسها ...

الدكتوورة تذكرت : آآآآآآآه .. وفي حاجة كمااان .. النفسية .. النفسية مهمة جدا .. لازم تكون مرتاحة ونفسيتها زي الفل عشان الجنين ما يتاثر بنفسيتها ... يعني لازم تداريها وتاخد بالك منها .. واي حاجة تطلبها .. لازم تتنفز ...
سعود : اووخص .. رحت فيها اجل... هههههههه

دلع ابتسمت : شفت شلوون .. لازم تسمع كلامي من اليوم ورايح..
سعود بحب : انتي تآمرين امر ...

الدكتوورة : وبالنسبة للدمووع والعياااط دا .. دا حاجة طبيعية لانه الست بتصير حساسة شوية فترة الحمل .. وطبعا درجة التاسر تختلف من ست للتانية .. والواضح انه دلع حساسة شوية أبل الحمل ..عشان كدا زادت بشكل وااضح فترة الحمل ..



___________________________________


(( ف الفندق .. ))

( الساعة 11 )

وقفت دانة تنتظر تنزف هي ورائد .. اللي واقف جنبها .. وشاق الحلق..
رائد لدانة : مين قدك .. بتنزفين الحين معااااي ...!!!
دانة ابتسمت وبنص عين : قصدك انتا اللي يا حظك ... !!
رائد وقف بغرووور شايف عمره : لا والله انا احلى منك ..
دانة لفت وجهها عنه : هللي ناقص تصير احلى مني...

ام رائد : هههه خلصتوا هواش انت وياها ..؟؟
رائد : يما بالله عليك مين احلى انا ولا هي...؟؟
دانة : أي يللا عمتي قولي .. صح انا احلى...؟؟
ام رائد : كلكم حلوين .. يللا اسكتوا الحين واشبكوا يدكم بيد بعض اشوووف ..

سووا رائد ودانة اللي قالت لهم عليه ...
رائد : مو كانك طولانه ...؟؟
دانة طالعت فيه : اصلا انا طويلة ..
طالع رائد ف رجووولها : هههه مو منك .. من الكعب اللي لابسته ..

ام رائد : يعني مت بتسكتوون ..؟؟ ما تبغوا زفة..؟؟ نكنسلها يعني..؟؟
دانة : لا لا عمتي .. والله هذا ولدك مو راضي يسكت ..
رائد : شوووف ...!؟!؟ طيب طيب.. خلاص بسكت ..

سكت رائد وسوا شكله زعلان ..
ام رائد : ياهووو ابتسم ...
رائد مسوي زعلان : ما ابغى .. انا زعلت ..
ام رائد : بلا دلع عاااد .. يللا ابتسم .. مو حلوة تنزف وانتا مكشر .. بعدين يحسبونا غاصبينك ..
رائد بعناد : ما ابغى .. واذا مو عاجبكم .. الغوها .. مو لازم ننزف مع بعض .. زفوها لوحدها اول ... بعدين زفووني لوحدي على كيفي ...

دانة فتحت عيووونها الثنتين على الاخير : رائد ..!! انت من جد تتكلم.. خلاص عااد بلا لعب اطفاال .. خلينا نخلص والله هالفستان ثقيل يالله قادرة اوقف ..

رائد سكت ومو عاجبه الوضع << يتدلع شوي ...

دانة " استغفرالله .. الحين وقتها يعني..؟؟ " : رائد ... رائد حبيبي .. خلاص آسفة .. والله ما كنت اقصد .. بس ابغى اخلص بسرعة .. الله يخليك ابتسم .. خليني اشوووف الوجه الحلوووو ....!!

رائد " فديتك انتي...!! خليكي شوي .. خاطري اتغلى!! " : حتى لو ما يصير تسكتووووني .. هذا وانتي زوجتي تقومين تكلميني بهالطريقة..؟؟!!

دانة نست انه ام رائد هنا .. باسته على خده وهمست ف اذنه بكل جرأة : ما ودك نخلص عشان نطلع الغرفة ونكون بروحنا...؟؟!! عشان الله يخليك يللا خلصنا ..

رائد طالعها بحب وابتسم : تدرين انك قمر اليوم ...!!
ام رائد : اخيراً....!! يللا بسرعة استعدوا ..


وانفتح الباب ... وعلا صوت الموسيقى .. وانزفوا الاثنين جنب بعض وسط نظرات الاعجاب والفرحة .... وبالرغم من المشاكل اللي كانت بينهم .. الا انهم من شافوا بعض .. نسوا كل المشاكل ... وما كان بينهم غير الحب اللي يبين من نظراتهم ...


@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@

@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@


>> الفصل الثاني <<


(( الفندق ))

( الساعة 7 الصباح )


في وسط اجواء الهنا والسعادة اللي ف الغرفة .. فتح رائد عيووونه .. التفت جنبه وشاف دانة نايمة .. زي الملاك الصغير ...

قام وقعد .. ومد يده العريضة لوجهها الناعم البري .. لمس نعووومة خدووودها .. وبكل رقم قرب راسه وباسها : دنّووو .. دنّووو يا عمري ..

دانة فتحت عيووونها شوي شوي وشافته فوووقها .. ابتسمت على طوووول ابتسامة واسعة ...
رائد ضحك على طووول وغمازاته طلعت : فديت ضحكتك انتي... قومي حياتي يللا ما بقى على الطيارة شي...
دانة مستغربة : طيارة ..؟؟ أي طيارة ..؟؟
رائد ضحك بزيااادة : هههههه... دانة حبيبتي شفيك .. الطيارة اللي بنروح فيها شهر العسل هههههه ...
دانة تذكرت وقامت قعدت : آآآآآآآه .. أي صح .. ههههه مدري شلون نسيت ..؟؟
رائد بنظرة تخقق قرصها على خدها : معذووورة .. من شاف هالحلا قدامه ما يتذكر نفسه .... !!

دانة فتحت عيووونها وهي تاخذ المخدة اللي جنبها وترميها على رائد : لاوالله ...!! قووم.. قووم الحق عمرك وروووح الحمام قبل ما اضربك قوووم ..

رائد قام بسرعة وهو يضحك ويشرد للحمام : ههههه خلاص تووبة .. اقووولك توووبة هههههههه



___________________________________


(( شقة سعود ودلع ))

( الساعة 11 الصباح )

قامت دلع بعد ما تقلبت شوي بتعب ... ووقفت على رجولها وتذكرت اللي صار امس .. ابتسمت بزيااادة وهي تعض شفايفها ... فتحت يدينها وقامت تدووور ف الغرفة زي المجنوووونة ...

وقف فجأة وحطت يدها على بطنها تتذكر اللي صار فيها ذيك المرة .. خافت .. خافت مرة تفقد الجنين هالمرة ..
دلع " لأ .. انا مالي دخل .. هالمرة بالذات محد بيمنعك انك تجي ... اوعدك... اوعدك يا حبيبي .. هالمرة غير .. هالمرة ابوووك هنا .. هالمرة لك الحق انك تطلع .. لك الحق انك تعيش ... تعيش زي أي طفل من الاطفال .. وانا ما بقصر معاك ابد .. اوعدك..!! "


___________________________________


(( بيت ابو راكان ))

( الساعة 12 الظهر )

بينما الكل كان قاعد يقوم من النوم ... طلعت مها توها لغرفتها عشان تنام .. كانت طول الليل .. تفكر ف حل للي هي فيه ... يوم شافته امس .. حست انه روحها بتطلع مكانها من الفرحة ... كان كاشخ ع الآخر .. ويمشي بكل هيبة ورزة .. كان خاطرها تروح تركض له .. وترتمي بحضنه .. كان ودها تعترف له بالحقيقة ... وتقوله عن مشاعرها تجاه..

بس كل هذا ما صار ... دخلت غرفتها .. وسكرت الباب على نفسها ..
وقعدت ع الارض بقلة حيلة ...
مها " انا الغبية .. انا الغبية .. على بالي بنتقم من خلووود .. !! خلود وش خسرت ..؟؟ ما خسرت شي.. انا اللي خسرت ثامر وخسرت حبه لي ووده .. اما خلود .. خلود ما تحبه .. وش استفدت غير اني هدمت حبي اللي بنيته بيدي مع الايام ...؟؟!؟!


___________________________________


(( بيت هشام ))

( نفس الوقت )


حال خلود ما كان مختلف مرة عن حال مها .. غير انه خلود كانت مستغربة ... ليش يصير فيها كذا وهي بريئة.... مالها ذنب ف كل اللي صار ..

خلود اللي كانت قاعدة على السرير وحاضنه دبدوووبها بقوة لصدرها وتصيح " كيف تتهمني بهالتهمة ...؟؟ كييييييييف..؟؟ كيف وانا اللي حبيتك من كل قلب .. وانا اللي حلمت فيك طول الليالي وتمنيت اننا نكون مع بعض ولا يفرق بيننا أي شي...؟؟؟ وكيف أصلا اقدر اسوي هالشي...؟؟ كيف اقدر اجرح روحي..؟؟ قول لي كييف..؟؟ "

رفعت راسها لفوووق .. تلتمس الرحمة من ربها ... " يا رب .. يا رب ارحمني .. يااارب اذا مالنا امل .. شيل حبه من قلبي يااااآآرب ... شيله ... خليني انسااه .. يا رب لا توفق كل من كان له يد فللي صار .. يااارب لا توفقه يااارب ف حياااته ... "


___________________________________

(( بيت ابو بندر ))

( الساعة 2 الظهر )

سكرت ام بندر وهي مستانسة : الحمدلله وصلوا بالسلامة ...
ابو بندر فرح : والله ..؟؟
ام بندر : أي والله .. توها دانة مكلمتني .. تقول وصلوا وهم الحين ف الفندق .. بيرتاحوا شوي وبعدين بيطلعوا ...
احمد فرحااان : شلون شفتي صوتها ..؟؟ مرتاحة ..؟؟
ام بندر : أي الحمدلله .. متحمسة مرة .. الله لايغير عليهم ...
الكل : آمين

ابو بندر : الا وين عيالك ..؟؟
ام بندر : يعني فوووق كالعادة .. نايمين اكيد ..
احمد : هههههه امس يوم دخلوا الصالة .. كل واحد كانه جاي من حرب ..
ام بندر ضحكت : ههههه أي انا عطيتهم زفة محترمة ..
ابو بندر مستغرب : ليش..؟؟ شسوو..؟؟
ام بندر : والله ما سوو شي .. بس انت تعرف عيالك .. طايشين وما يفكرون بللي يسوونه ولعابين .. عشان كذا انا كنت ابغاهم يوصلون بنات خالاتهم الصالون .. وعطيتهم زفة .. ونبهتهم انه اللي يغلط مع أي وحدة من بنات خالته او بنات عمه ما راح يكون حسابه يسير .....

---------------------------------------------
احمد فتح عيووونه متفاحئ وفيه الضحكة : ههههههههااااي ... انشالله هاوشتيهم قدام البنات ...
ام بندر : أي نعم .. عشان يسمعوون الكلام ..
ابو بندر : زين سويتي فيهم ..
ام بندر وف خاطرها شي : والله امس البنات كل وحدة احلى من الثانية .. ماشالله عليهم اميرات ...

ابو بندر : أي والله .. امس يوم شفت سمر وغادة ماشالله عليهم ... كل وحدة قمر ..
ام بندر باعجاب وااضح : لااا ... انت ما شفت اروى .. ما شاء الله عليها .. مسكته الكل..
حتى خلود بنت هشام ما تجي جنبها شي .. لا اله الا الله ...
ابو بندر : اروى هذي اخت رائد ..؟؟

احمد بسرعة رد : لا هذي اخت عوض .. يعني بنت عم رائد ..

ابو بندر طالع احمد بنص عين .. قام احمد انحرج وسكت
ام بندر عجبها الوضع : جمال واخلاق .. ما شاء الله عليها .. حتى ريم اخت رائد حلوة مرررة .. وناعمة .. ومرة انيقة بفستانها الفوووشي الفاقع .. بس .. مدري .. حسيتها جريئة شوي .. يعني ماشفتها ولا مرة انحرجت لما الحريم يكلمووونها .. تحسها طايشة مع انها اكبر من اروى .. بس اروى اعقل .. واعية ورزينة ...

ابو بندر : أي لا تنسين اللي صار لها بعد وفاة اخوها مو سهل .. اكيد بتتاثر وتعقل .. صدمة قوية اللي تعرضت لها ..

احمد طلع جواله ومسوي يلعب فيه وهو يسمع كلامهم .. اعجابه بهالبنت يزيد يوم عن يوم ..

ام بندر التفتت على احمد بعد ما غمزت لابو بندر اللي فهم الموضوع : ها احمد .. شرايك بالموضوووع ..؟؟

احمد بنظرات متفاجأة : ها..؟؟ عن ايش..؟؟
ام بندر : عن البنت .. اروى .. اللي تونا كنا نتكلم عنها ..
احمد حط عيووونه بالجوال : ماشالله عليها .. مو ناقصها شي من اللي سمعته ..
ابو بندر عطاه اياها كااش : يعني تبغاها ولا لأ...؟؟

احمد فتح عيووونه ... ما قدر ينطق .. السؤال اللي سأله اياه اخوه سؤال صعب ..
احمد : .....................انعقد لسانه ..
ابو بندر : يووووه .. احمد شفيك .. رد ..؟؟ شرايك..؟؟ تبغى نخطبها لك ولا لأ..؟؟ ما اعتقد انك صغير .. انتا الحين بسن مناسب عشان تتزوج .. و اروى زي ما تقول ام بندر ما يعيبها شي... وش قلت ..؟؟

احمد : ا... م...ا .. مدري ..
ام بندر : شلون ما تدري..؟؟تبغاها ولا لأ... بعطين انتا شوفها اول .. يمن تعجبك ..

احمد بلع ريقه مو عارف وش يسوي " ياربييي وش هالورطة .. أي اقوول الحين ..؟ "
وقف احمد وجا بطلع من البيت : عطوني فرصة افكر ...

طلع من البيت .. ووقف ف الحوووش يفكر " معقووولة .. انا آخذ اروى..؟؟ اخت عوض.. انا آخذهااااا ...!؟!؟!؟ آآآآآآآآآآآآآآه والله البنت ما يعيبها شي .. حلوة وعاقلة زي ما قالوا ..بس ... بس .. ريم ... ريم شلووون اخليها وافرط فيها بهالشكل ..؟؟ ريم اللي حبتني .. ريم اللي وقف جنبي يوم ضيقتي .. ريم اللي طلعتني من قوووقعة الهم اللي كنت عايش فيها ... ريم اللي خلتني اعيش الحياة من جديد ... يووووووه يا احمد .. انت شفيك..؟؟ لسة الموضوووع مو اكيد .. يعني تقدر ترفض .. وتقدر توافق .. فكر فيها زين ... ولا تضيعها ابد .. ما تدري ايش ممكن يصير.......!!! "


___________________________________


(( بيت ابو رائد ))

( الساعة 3 العصر )

ريم نقزت يوم امها سكرت التليفووون معصبة : يوووووه ... ماما الحين قاعدة ساعة اصاااارخ واقولك ابغى اكلمه ... ليش ما عطيتيني اياه ...

ام رائد : افففففف .. ريم حرام عليك ... توهم طالعين من الفندق ورايحين يتغدووون .. حرام عليك .. خليهم شوي مع بعض . ولا تتصلين فيه فاهمة ...؟؟
ريم : ليش يعني..؟؟ ما بتضر دقيقة ... لو كلمته

ام رائد : اخوك توه معرس .. ما يصير تزعجيه ف شهر عسله .. خليه مع زوجته ينبسطوا ...
ريم : اففف ... متى انبسط انا واروح شهر عسل ياربييييييي...؟؟
ام رائد : انتي دامك كذا زي الهبلان عمره محد ماخذك ...

ريم بغرووور ونعوومة : نعم ..؟؟ اصلا انا كل يوم طوابير الخطاب على الباب .. بس انا للحين ماجا اللي ابغاه ويبغاني ... اناسبه ويناسبني ..

ام رائد تتظنز : ماااالت .. انا مدري مين اللي ناوي على عمره وبياخذك ..
ريم : طيب طيب .. بكرة بتشوفين ...!!


___________________________________


(( جزر الباهاما ))

( الساعة 11 المسا )

في ظلام الليل وتحت نور القمر ... اصواات الامواج اللي تصدم ف رمال الشاطئ هي الوحيدة اللي تنسمع ... ولغة العيووون بين رائد ودانة اللي يتمشوووون جنب البحر .. هي سيدة الموقف ....

رائد قطع الصمت : الجو مررررة حلوو ..
دانة غمضت عيووونها تتنسم الهوا البارد : مممم... فرق عن الجو اللي طلعنا منه ..
رائد : لا تذكريني بالحريقة اللي كنت فيها .. والله لما ارجع من الجيم اعصر التيشيرت ويصب ماااي يروي بلد ...!!!!
دانة بدلع : هههههه يعععععععع ...

رائد طالعها شوي ...
دانة مستحية : شفيك ..؟؟
رائد لف يده حولها وقال وهو يهمس لها : احبك...
دانة طالعته بخجل وقالت بكل رقة : حتى انا احبك ..


رائد وقف مستغرب ومتفاجئ وكانه احد معطيه كف ....
دانة مستغربة : بسم الله شفيك..؟؟
رائد غمض عيوووونه مبسوووط : الللللللللله ... عيديها .. عيديها تكفين .. !!
دانة تضحك على شكله : ههههه شوووف شكلك شلون صاير .. ماني عايدتها ..
رائد قرب : الله يخليك عيديها ..
دانة فعت حاجب : واذا ما عدتها ..؟؟

رائد التفت حوله وضحك : بشيلك .. قدام كل هالناس وادووور فيك واصااارخ
دانة : هههه صراحة هذا عرض ما يتفوت ..
رائد : كيفك ..

قرب وشالها من رجوولها وهي تضحك
دانة : يا مجنووون نزلني .. لا احد يصورنا ولا شي.. والله نروح فيها فضيحة .. !!
رائد : لا تخافين محد بيصورنا ... الا تعالي .. انتي ليش ما تاكلين؟؟ زي الريشة ..
دانة متعلقه فيه : انا مو ريشة .. بس انت ما تعودت الا على رفع الاثقال .. لازم تتعود على رفع شي اخف من اليوم ورااايح ..
رائد : انتي تامرين امر ..
دانة قربت راسها منه وقالت : احبك ...

رائد من الوناسة قام يناقز فيها ويدووووور .. ودانة تضحك وتصاااارخ
---------------------------------------------


(( بيت ابو رائد ))

( الساعة 5 المغرب )

ريم اللي كان الزهق واصل معاها حده ...
ريم : افففف .. ماما .. والله طفشت !! ما صاااارت
ام رائد وهي تلبس عبايتها : يللا ما بقى شي .. بعد بكرة احنا ماشيين ...
ريم : افففففف
ام رائد : انتي خلصتي كل شي ..؟؟
ريم : أي .. كل شي جاهز حتى الشنطة سكرتها .. الله يخليك خليني اكلم رائد ..
ام رائد بتحذير: لأ يا ريم .. والله لو ادري انك دقيتي عليه بزعل منك والغي السفرة

ريم بخوف : لا لا لا خلاص خلاص ما ابغى اكلمه .. كله ولا السفرة ..
ام رائد : طيب انا طالعه
ريم : وين ..؟؟
ام رائد : بروح اشتري لي كم شيلة ملونة ..
ريم : اهاااآآ يعني سووووق
ام رائد : أي.. تجين ..؟؟
ريم : اففف ... لأ .. وين بابا ..؟؟
ام رائد وهي طالعة : ابوك راح مشوار مع واحد من اللي يشتغلون عنده وبيرجع بعد شوي .. أي صح .. ( التفتت ) شوفي .. يمكن احمد هذا هو اللي رايح معاه .. خلي الشغالات يجهزون المجلس طيب.. خليهم يبخروه ويجهزون القهوة وصحون الحلا ..

ريم نقزت بونااسة : والله ..؟؟ مو مشكلة انا بسويهم ...
ام رائد : من متى انتي تسوين قهوة ..؟؟ لا تسوينها .. اخاف تخربينها وتفشلينا قدام الرجال.. بعدين ليش مهتمة للموضوع لهالدرجة ..

ريم تورطت : ها..؟؟ ا.. لأ ... ب ..بس حصلت لي شي اسويه
ام رائد : طيب زي ما قلت لك .. لاتنسين
ريم : اوكي ..

طلعت ام رائد وريم صرخت من الوناسة : يس......!!!!

وعلى طول طلعت تغير ملابسها بعد ما قالت للشغالات يجهزون المجلس ..


___________________________________


(( بيت فيصل ))

( الساعة 6 بعد المغرب )

الكل تجمع ف الصالة حسب رغبة ابو نسايم و أمها ....

نسايم : الله يستر .. ايش عندكم ..؟؟
ابو نسايم : حبيبتي .. انتي شفتي ايش صار فيكي هنا مع اللي ما يتسمى المحروووس زوجك ... ودحين هوا ف السجن ... وانا رفعت عليه قضية طلاق وان شاء الله راح نكسبها .. وبعد الطلاق وبعد ما تخلصي العدة بإذن الله .. انا و امك ناويين ترجعي معانا جدة ....

فيصل : ايش...؟؟!؟!؟
نسايم بلعت ريقها : بس بابا .. انتا ايش قاعد تقووول ..؟؟ انا بيتي هنا.. وبناتي هنا .. و زي ما تعرف انا الحين حامل ف الشهر الرابع .. ما يصير
ابو نسايم : و ايش اللي ما يصير ... اول ما تولدي ترجعي انتي وبناتك وفيصل معانا جدة .. وهناك حتكونوا جنبنا .. ومعانا ف بيت واحد .. يكفي اللي صار عليكي للحين ..

فيصل مو عاجبه الوضع ابد : بس يا جدي .. انا مولود هنا ومتربي هنا .. وكل ذكرياتي والناس اللي اعرفهم هنا .. وبعدين انا سجلت ف جامعة وانتظر منهم يقبلوني .. والوظيفة حصلتها وكل شي متيسر لي هنا ...

ابو نسايم : ايش اللي تقوله انتا..؟؟ انتا من جدك ناوي تشتغل و انتا لسه صغير ما دخلت جامعة .. ما معاك الا شهادة التانوي...؟؟ لا يا حبيبي .. تعال جدة وكمل دراستك .. وإذا تبغى انا راح ارسلك تدرس في أمريكا وترجع لنا واحد متعلم ومثقف .. مو زي البدوووو .. انا ما عندي أولاد زي البدووو .. انتا لازم تتحضر وتكمل دراستك وتبني مستقبلك زي الناس...

ام نسايم : انا فاهمتك يا فيصل .. انتا تربيت هنا وتعودت على العيشة هنا.. بس جدة احلى .. صدقني .. جدة مرة احلى عن الشرقية .. وصدقني راح تحبها .. هناك الانفتاح اكتر من هنااا..وصدقني راح تنبسط وتحبها .. بعدين راح يكونوا أخواتكم ف أمان .. تحت عيني وتحت عين جدك هنا .. إحنا ما نبغى الا اللي فيه مصلحتك ..

فيصل سكت .. كل اللي يقولوه صح .. مصلحتهم هناك أحسن .. وفرص عيشهم حياة بسلام أوفر .. بس .. هنا .. المكان اللي تربى فيه .. الناس اللي عرفهم .. واهم شي ف باله .. سالم ولينا ...


___________________________________


(( بيت ابو رائد ))

( الساعة 6 ونص )

وقف ريم قدام الشباك .. تنتظرهم يوصلون ..

واول ما انفتح باب الحوش .. شافت سيارة ابوها المرسيدس تدخل .. وهو داخلها .. بس محد معاااااااه ... انتظرت سيارة ثانية تدخل .. بس مافي أي سيارة دخلت وراه سيارة ابووها

ريم خافت " لأ... لا تقولون ما جا لأ.... مستحييييييييييييل ... !!! "

طلعت للحوش ونزلت تسلم على ابوها : بابااااااااااااااااااا
ابو رائد اول ما شافها ابتسم ... وهي على طول حضنته وباسته : وينك تاخرت..؟؟
ابو رائد : معليه حبيبتي كان عندي شوية شغل .. امك داخل..؟؟

ريم : لأ ... راحت السوق تشتري لها كم شي حق السفرة ..
ابو رائد : خلاص يعني قررتوا بعد بكرة...
ريم : أي .. الله يخليك تعال معانا....

ابو رائد وهو يمشي جنبها لداخل البيت : والله يا حبيبتي ما يصير اخلي عمك صالح لوحده مع هالشغل الكثير ... لازم اكون معاه واساعده ...
ريم بحزن : طيب ..

ابو رائد : شوفي حبيبتي .. انا رايح اتروش ..وبعد شوي بيجي احمد .. اذا جا .. خليه يدخل المجلس ... اوكي .. ؟؟
ريم استانست : اوكي ..


طلع ابو رائد فوق عن طريق الاصنصير الموجود ف البيت .. اما ريم فراحت تسنتر قدام الشباك لين شافته يدخل بسيارته اللكزس ...

وساعتها قعدت تنااقز من الونااسة .. خصوصا يو شافته ينزل بثوووبه الانيق الرسمي.. والشماغ الاحمر اللي مشخص فيه ..

ريم وقفت مترددة " اطلع ولا لأ..؟؟ اطلع..؟؟ لا لا .. ادري بيعطيني زفة لو طلعت قدامه كذا .. احمد واعرفه .. لو يشوفني كذا بيسفهمني ولا يكلمني لين البس عبايتي .. اففف "

نطت تراقبه وهو جاي بيدخل المجلس حق الرجال اللي برى ..

ريم " تدرووون شلون .. انا من اليوم بصير ثقيلة شوي .. ههههه بجرب الحيا لمرة ف الحياة ... "
-------------------------------------------

(( اليوم الثاني .. شقة سعود ودلع ))

( الساعة 2 ونص الظهر )

دخل سعود الشقة وشاف دلع قاعدة ع الكنبة ..
سعود : السلااااااااام
قامت دلع : وعليكم السلام ...

سعود قرب وحط الاكياس على الطاولة : اقعدي اقعدي .. لا تتحركين ..
دلع : هههههههه سعود من لهالدرجة ..
سعود : لا والله .. انتي ما شفتي الدكتووورة شلون عطتني محاضرة .. ما تتعبهاااش وخليها ترتاح .. وما تزعلهااش وخليها فرحانة ... !!!!؟؟
دلع : هههههههه كانت تبالغ ..

سعود شق حلقه : انا اليوم بحط الاكل .. جبت لك مشاااوي ...!!
دلع : احلف..!! الحمدلله كنت مرة مشتهيتها ...

سعود شال كيس من الاكياس .. وكان ملون : وجبت هذاااا ...
دلع مستغربة : وايش هذا..؟؟

سعود عطاها الكيس وهي فتحته .. وطلعت اللي فيه وقااامت تضحك هي وسعووود ..
كان ف الكيس لعبة على شكل garfield .. وكان مرة كيوووت

دلع : واااااااااو ... هههههه مرررررة حلوو ..
سعود : هذا خليه لا جا ولدي .. يلعب فيه ..
دلع : ولو طلعت بنت ....؟؟؟
سعود يفكر : ممممم .. حتى البنات يجبون Garfield صح...؟؟
دلع : ههههه أي صح ...


___________________________________


(( جزر الباهاما ))

( الساعة 11 الصباح بتوقيتهم المحلي ) << على فكرة فرق الوقت تخريف من مخي يعني مشي حالك خخخخخ تدرون معلوووماتي في هالشي ميييح ...!! هههههه

قامت دانة من بدت اشعة الشمس تدخل الغرفة ..دخلت الحمام وغسلت وجهها وطلعت .. لبست ملابسها وكشخت وهي مروقة ع الآخر .. التفتت وشافت مزهرية ورد حطوها الفندق .. وكانت كلها ورود حمرا ... ابتسمت وهي تاخذ الوردة وراحت لعند السرير ...

حطت الوردة على خشم رائد .. بس .. ولا كانه صااير شي .. ما حس ابد ..
فقامت ابتسمت بشرااانية وحطت الوردة على رجوووله تدغدغه لين فز من نووومه ..

دانه : خخخخخ عرفنا نقطة ضعفك ..
رائد ابتسم وفيه النوم : هههههه صباح الخير
دانة ابتسمت متحمسة : صباح النووور .. يللا رائد قووم بسرعة والله متحمسة ابغى اطلع ..

رائد بعناااد : لأ مافي ..
دانة : لييييييش...؟؟
رائد شق الحلق : بس كذا .. ما نبغى نطلع اليوم .. خلينا شوي لحالنا مع بعض ف الغرفة .. ما شبعت منك ...
دانة ابتسمت : ا.. اوكي .. بس بشرط ..
رائد : آمري .. تدللي يا روح رائد ..
دانة بدلع وهي تقعد جنبه وتلصق فيه برومانسية عجيبة : ابغاك تخليني ف حضنك طول اليوم .. !!!

___________________________________


(( بيت ابو بندر ))

( الساعة 7 المسا )

ثامر اللي كان يدور على حقيقة السالفة اللي صارت .. ويبغى يعرف ايش قصة خلوود .. بدا باول خطة من المهمة اللي رسمها ..

راكان : الووو
ثامر : هلا براكاااااان ..
راكان : ثامر ...!! هلا والله ..
ثامر : كيف الحال ..؟؟ وكيف امووورك ..؟
راكان : بخير الحمدلله .. انت و شخبارك..؟؟ وكيف الصيف معاكم ..
ثامر: خلها على الله .. هالحر مو طبيعي...
راكان: هههه هذا شي عااادي .. ترانا ف السعودية ..

ثامر : المهم .. شلونك..؟؟ وشلون الاهل..؟؟
راكان : كلهم طيبي الحمدلله .. اختك وزوجها كيفهم..؟؟
ثامر : والله بخير .. تخيل راحوا جزر البااهاما .. حتى مدري ايش هذي..
راكان : والله ..؟؟ هذي جزر مرررة حلوة يمدحووونها .. دايما اللي يبغون يروحون شهر العسل يمدحون الروحة هناك ..
ثامر : والله انا ما عجبتني الفكرة .. انا اقووول اللي بيروح شهر العسل ليش يطلع برى..؟؟
راكان : خخخخخخخ وين تبغاه يقضي شهر عسله ..؟؟ عرعر ..؟؟
ثامر : لا عاد مو عرعر .. يعني .. الكويت .. دبي .. صلاالة ..

راكان : خخخخخخااااااااااااي ... والله انك من جنبها يا ثامر ..
ثامر : ههههههه طيب .. راكان ابغى اشوووفك متى اقرب وقت تكون فيه فاضي..
راكان مستغرب : عسى ما شر..؟؟
ثامر : لا .. خير انشالله .. بس زهقان وما عندي احد .. قلت اطلع اتمشى وياك .. من زمان عنك ....!!

راكان : خلاص مو مشكلة .. انا رايح الحين الراشد ..
ثامر :خلاص .. وين اتقابل وياك ..؟؟
راكان : انتظرني عند ميد اللي قدام المغربي حق النظارات ..
ثامر : خلاص .. يعني بعد حوالي ربع ساعة ..؟؟
راكان : اووكي ..
ثامر : يللا اشووفك ف امان الله ..
راكان : مع السلامة ..

سكر ثامر عن راكان وكان لابس وجاااهز .. نزل لتحت عشان يطلع وشاااف احمد قاعد ف الصالة وامه توها طالعة من المطبخ...

ثامر : يما تبغين مني شي انا طالع مع راكان ولد خالي...
ام بندر : لا حبيبي روووح ..
احمد : سلم عليه ..
ثامر : تعال معاي ...
احمد : ها..؟؟ لا بمر على عمي صالح شوي .. من زمان ما سلمت عليه ..
ثامر : كيفك ..

طلع ثامر وجا احمد بيطلع بس نادته ام بندر : لحظة احمد ..
احمد التفت : سمي ..
ام بندر : وش قلت ع الموضوع اللي كلمتك فيه ..؟؟
احمد ارتبك : و.. والله .. ب .. بصراحة ..
ام بندر : يا احمد ما يبغالها كل هالتعقيد .. أي ولا لأ..؟؟

احمد قعد ع الكنبة وه يجمع كلامه : ام بندر .. اقعدي شوي واسمعيني ..
ام بندر قعدت ع الكنب :احمد .. اذا حاط ف بالك وحدة ثانية وودك فها قول لي .. انا مستعدية من بكرة اروح واخطب لك اياها ..
احمد ضحك : ههههههه لا يا ام بندر .. السالفة كلها .. انا ماني متاكد من اني ابغى اتزوج الحين .. او بالاحرى .. ماني عارف ايش ابغى.. عطيني فرصة شوي افكر .. وانا متى ما حسيت اني جاهز .. اوعدك اجي بنفسي واقوولك اخطبيلي..

ام بندر بتفهم : انا فاهمتك وف أي وقت انا جاهزة .. ادري انه اللي مريت فيه مو سهل .. بس .. انا قلت يمكن لو تزوجت تخف وحدتك شوي .. يصير عندك مين يونسك .. بس على راحتك .. انت ادرى بمصلحتك .. وماني ضاغطة عليك ..

احمد ابتسمت : شكرا لانك تفهمتي الموضوع .. طيب .. الحين توصين على شي .. انا بطلع ..
ام بندر : لا سلامتك .. بس لاتتاخر ..
احمد قام : انشالله ..

----------------------------------------------
(( شقة سعود ودلع ))

( الساعة 7 ونص المسا )


طلع سعود من الغرفة : يللا دلع .. انا رايح ..
دلع : وين ..؟؟
سعود : رايح عند خالد .. بروح اشوووفه .. من زمان ما رحت له .. توصين شي؟؟
دلع ابتسمت : لا حبيبي سلامتك .. بس شوووف
سعود التفت : آمري...
دلع : بطلب بيتزا .. مرة جوعانة ...
سعود جا بيمشي : اوكي
دلع نادته : متى بتجي عشان لما يوصل تستلمها منه ...؟؟؟
سعود بلا مبالاة : انتي خذيها منه .. الباب مو بعيد عن الكنب صح ..؟؟ تتعبين لو مشيتي لهناك..؟؟
دلع تحطمت وباان هالشي على وجهها " رجعناا..؟؟!! " : لا ما اتعب ... بس.. كنت ابغى ناكل سوى ...
سعود انتبه لها " شفيها زعلت ..؟؟ انا قلت شي يزعل ..؟!!؟ " : حبيبتي والله اتوقع اتاخر عنده شوي .. حوالي ساعتين لاني من زمان ما شفته ...

دلع لفت وجهها عنه : طيب ..
سعود : باي..
دلع : ............... ماردت عليه .

طلع من البيت ...

___________________________________


(( بيت ابو عوض ))

( الساعة 8 المسا )


ابو عوض : ما سمعتوا شي عن رائد ودانة ..؟؟
احمد : الا .. اتصلت امس دانة وكلمتنا ... وكلمت رائد ... يقولون مستانسين الحمدلله
ابو عوض : الله يهنيهم ..

احمد : وانت شخبارك عمي..؟؟
ابو عوض : انا الحمدلله .. طبعا ما بقدر اسافر لانه زي ما تعرف الشغل ف الشركة كثير .. و لسه ما خلصنا ..
احمد : والعائلة ما بيسافرون ..؟؟
ابو عوض : الا .. زوجتي بتروح مع ام رائد جدة عشان يزورون اهلهم هناك .. بس .. اروى ماهي رايحة... لانه قدمت طلب للجامعة وتستنى الرد ..

احمد مستحي : ا... عمي .. انا آسف ..
ابو عوض استغرب : على ايش..؟؟
احمد طلع الالبوم اللي كان عنده ف السيارة : انا ذيك المرة اخذت البوم صور عوض معاي اتفرج عليه .. صدقني لو ما كنت محتاج له كان ما اخذته .. بس كنت ابغاه يخفف شوي علي .. والحين .. يوم خلصت منه لازم ارجعه .. وآسف لاني اخذته بدون اذن .. سامحني وحقك علي ...

ابو عوض ابتسم : دومك رجال يا احمد .. الله يحفظك يارب ويوفقك ... واذا تبغى .. خلي الالبوم معاك ... يمكن تحتاجه مرة ثانية .. انا مقدر وضعك ...
احمد : لا عمي .. انتوا تحتاجوه اكثر مني .. انتوا اهله اللي ربيتوه واعتنيتوا فيه لين كبر .. اتوقع انه من حقكم تكون عندكم الصووور ...

ابو عوض : خلاص يا احمد .. مدامك مصر .. روح رحعه ..
احمد قام بيطلع فوق .. بس وقف : ا... عمي .. في احد فووق ..؟؟
ابو عوض : ممم .. لا لا مافي ... ام عوض ف بيت جارتنا .. واروى ف غرفتها كالعادة .. نادر ما تطلع ... .. روح محد موجود ..
احمد ابتسم بشكر : عن اذنك ..


طلع احمد للدور اللي فوق ودخل غرفة عوض .. فتح درج التسريحة وحط الالبوم هناك .. وسكر الدرج ... بعدين تذكر.. طلع الصووورة من جيبه .. ووقف يطالعها شوي ..
احمد ابتسم وهو يطالع صورتها " الله يحفظك يارب "

حط الصورة على التسريحة وجا بيطلع ف الغرفة بس .. سمع صوت وحدة جااااية ..
اروى : مين ف الغرفة ..؟؟؟ مامااا..؟؟

احمد ما عرف وش يسوي .. وبخلال لحظة . تخبى ورى الباب بدون تفكير " لا حوووول .. وش هالمصيبة هذي..!؟؟! يارب تطلع من الغرفة يااارب "

اروى دخلت الغرفة ودارت فيها مستغربة : غريبة..؟!؟ توني سامعة صوت احد هنا.. اجل شلون الليت صار مفتوووح ...؟!؟!؟

التفتت ف الغرفة يمكن تحصل اثر لاحد كان هنا " لأ..لأ..لأ انا مو مجنووونة انا سمعت صوت آدمي هنا ..
مسكت راسها تحاول تهدي نفسها وهي تتكلم : اروى .. اروى يا بقرة اخوك مات .. مات .. واللي يموت ما يرجع فهمتي ..؟؟ لاتقعدين تتخيلين اشياء ما تصير .. الميت مستحيل يرجع ... افففففففففف

وهي تدور ف الغرفة لمحت صوورتها على السرير ووقفت لحظة تفكر : ه .. هذي صورتي..!! بس.. مين طلعها من الالبوم ..؟؟ شلون وصلت هنا ..؟؟ .. سم الله الرحمن الرحيم ... بسم الله .. قل اعوذ برب الفلق ..!!!

شالت الصورة وجات بتطلع من الغرفة بسرعة قبل لا تنجن .. بس رجولها ما قدرت تتحرك ... وقفت والدم كله تجمع ف عروقها .. قالت بخوف وهي ترحع على ورى : ا..ا...انت .. ش.. شتسوي .. هنا ..؟؟

احمد حس الدنيا دااارت فيه .. ايش يقول الحين ..؟ جاه بيتكلم بس .. انعقد لسانه .. فتح فمه ينطق .. بس .. عيت الحروف تطلع .. بلع ريقه وحاول يتكلم من جديد : ا...انا.. ا..

اروى بدا صوتها يعلى والخوف مبين على ملامحها : اقووولك ايش جابك هنا..؟؟؟ تكلم..
احمد تمنى الارض تنشق وتبلعه : ج .. جيت ارض الالبوم .. و.. و ال.. ال... هذا..!!
اروى : ترجع ايشششششششششششششش...؟؟
احمد " خاربة خاااربة .. قول الصدق " .. نزل راسه بندم وقال: الالبوم وال .. ال.. الصورة ..............!!!!!

اروى فتحت عيونها الثنتين منصدمه ... فتحت الدرج ورمت الصووورة اللي بيدها فيه وسكرت الدرج : ومين سمحلك تاخذ الالبوم ..؟؟ وكيف دخلت هنا..؟؟ بعدين هذا جزاتنا وثقنا في ودخلناك البيت ..؟؟ تسوي كذا ..؟!؟!!

احمد مو عارف ايش يقووول .. حس بالاهانة صدق .. فقرر ينسحب قبل لاتنمسح كرامته ف الارض وهو واقف يتفرج .. لانه عارف انه مواجهة اروى شي مستحيل .. خصوصا انه يكون ف اضعف حالاته قدامها ..

طلع من الغرفة قبل لا يسمع منها أي كلمة ثانية .. بينما كلماتها كانت ترن ف اذنه وتطعن زي السكاكين ف قلبه ..

ابو عوض : طولت ...
احمد ابتسم مجاملة : اللي يدخل هذي الغرفة ما وده يطلع منها ..
ابو عوض ابتسم بحزن : الله يرحمه
احمد بالم : آمين .. يللا عمي انا استاذن ..
ابو عوض مستغرب : وين ..؟؟ تو الناس..
احمد مو قادر يجلس دقيقة زيادة : معليه يا عمي .. اعذرني هالمرة .. والله ضروري..
ابو عوض بتفهم : طيب على راحتك .. سلم على ابوك .. ولا تقطع عااد .. خلينا نشووفك ..
احمد : انشالله توصي على شي ..؟؟
ابو عوض : سلامتك يا ولدي ..


طلع من البيت والدنيا ضايقة فيه .. قام يلف بالسيارة الشوارع بدون ما يعرف وين يروح .. شاف موقف فاضي ف مكان مظلم شوي .. ووقف على طول .. لانه حاس انه اذا كمل سواقة بتنتهي الليلة بحادث .. خصوصا انه مو قادر يركز وهو يتذكر شكل اروى وهي معصبة .. وهي خايفة .. حس بتانيب الضمير ...

ضرب الدركسوون بقوة وهو يصااارخ : انااااا غبي... اناا غبي ...!!! شلون آخذ صورة البنت ..؟؟ مو من حقي اسوي هالشي.... كل اللي قالته صح ... اهلها وثقوا فيني .. وءاتمنوني على بيتهم .. اسوي فيهم كذا ..؟؟ اقابلهم بهالشكل ..؟؟


___________________________________


(( اليوم الثاني .. بيت ابو سعود ))

( الساعة1 الظهر )

رمى سالم جواله منقهر : اففففففف ...
لينا : شفييييييييك ..؟ ليش معصب..؟؟
سالم خايف : صار لي يومين ادق على فيصل ولا هو راضي يرد علي .. و احيانا يكون جواله مسكر .. و احيانا يسكر بوجهي ...

لينا : ا... يمكن عنده ظروووف .. تدري جده وجدته قاعدين عندهم الحين ..
فيصل حاس فيه شي : لا لا لا انا قلبي ناغزني ..

قام من على الكنب وبما انه طلع الرخصة .. فصار عنده سيارة ويقدر يسوقها : انا رايح اشوووفه ...

لينا بعد حاسة في شي : سالم ...
سالم التفت : ها..؟؟
لينا ودموووعها ف عيووونها : سالم الله يخليك بروح معاك .. الله يخليك ..
سالم استغرب : لينا شفيك تصيحين ..؟؟
لينا : م .. مدري .. بليز .. بليز سالم وديني معاك ..
سالم حضنها يهديها: طيب طيب ... خلاص .. روحي جيبي عبايتك والحقيني ..

راحت لينا تركض .. اخذت عبايتها من الغرفة .. ووهي طالعة .. سمعت صوت صرااخ امها وابوها طالع من الغرفة ....
لينا " الله يعينك يا بابا .. مدري شلون بليت نفسك بهالزووجة ...!! " .....

نزلت على الدرج وهي تركض لين وصلت للسيارة ف الحوش وركبت جنب سالم ..

سالم : خلصتي..؟؟
لينا دموعها للحين ف عيوونها : أي بس .. ما حصلت الشيلة ..
سالم من الخوف : خلاص مو مشكلة .. مو لازم ..

سكرت لينا عيووونها وهي ماتدري دموووعها ليش تنزل .. حاسة انه شي بيصير .. يدها ترتجف ... ومو راضية تثبت .. اما سالم .. فنفس الشي .. ونفسه كان ضاااايق .. ما يدري ليش.... هو بعد حاس انه في مصيبة بالطريق ....

سالم تنهد يبعد عنه الخوف " الله يستر !! "


::
::

وصلوا الاثنين بيت فيصل .. وهم ف السيارة شافوا فيصل طالع من البيت وجاي بيركب سيارته ....

نزل سالم ببسرعة من السيارة وناداه : فيصل ... فيييصل ..
التفت فيصل متفاجئ من وجود سالم : سالم ..؟؟
فيصل تنهد براحه : انت وينك ..؟؟ عجزت من كثر ما ادق عليك ... خفت لايكون صار عليكم شي.....
فيصل مو عارف ايش يقول له : لا تطمن .. الكل بخير..
سالم مستغرب : فيصل .. شفيك..؟؟ فيك شي..؟؟ صاير عندكم شي..؟؟
فيصل وهو يفتح باب السيارة : اركب اركب .. بقولك واحنا ف الطريق..
سالم : وين رايحين..؟؟
فيصل : انت اركب الحين ....

سالم : ما اقدر ..
فيصل : ليش..؟؟
سالم : لينا معاي ف السيارة .. من درت انك ما ترد وشافتني خايف ... لزمت تجي معاي ..
فيصل " يا بعد قلبي انتي ..!! " : طيب خلاص ... جيبها خلينا نطلع نتمشى شوي .. وبعد ما نوصلها البيت بقولك كل شي...
سالم : فيصل تكفى قول لي صاير شي...؟؟
فيصل تنهد : ه ... أي صاير ..بس مو الحين بقووولك .. بعدين .. نادي لينا اشوووف .. ولا اقولك .. انتا ادخل السيارة انا بناديها ...

راح فيصل ينادي لينا اما سالم فوقف مستغرب ..
سالم " وربي اني حاااس ف السالفة شي ...!! الله يستر ... بس .. ايش ممكن يكون صاير............؟؟ "

قطع تفكيره صوووت جواله اللي رن .. وشاف اسم امه مكتوووب على الشاشة
سالم : لا حوووووووول ... هذي ما بنخلص منها يعني..؟؟

رد عليها بصوت زهقان : نعم ......؟؟


..
...

فتح فيصل الباب وابتسم : انزلي اشوووف ..
لينا بخوف : فيصل انت فيك شي..؟؟ ولا خوفتني عليك ...!!!
فيصل ابتسم يطمنها : ما فيني شي يا بنت الحلال .. امشي مجهز لك مفاجأة ..
لينا نزلت من السيارة : مفاجأة ايش...؟؟
فيصل : بنروح مشوااار انا وياك وسالم .. امشي ..

لينا لحقته وهي مو فاهمة شي ... ويوم شافت بعد وجه سالم اللي ما يتفسر وهو واقف ويطالع الجوال وهو فاتح عيووونه الثنتين حست انه شي صااااير ...

ركضت لعند سالم بسرعة : سااالم ... سااالم شفيك...؟؟ شصاااااار ..؟؟
سالم مو قادر ينطق ويطالع الجوال متفاجئ ....
فيصل استغرب : سالم ... سااالم .. اكلمك انا ...

انتبه سالم لهم... وانتبه للينا اللي دموعها بدت تنزل بدون ما تحس : ا..ا..ابوي مات..!!


فتحت لينا عيونها الثنتين وحست الدنيا تدووور فيها .. وشوي شوي قدام عيون فيصل وسالم بدت تطيح على الارض مغمى عليها ....

فيصل لحق ومسكها : لينااا... لينا قوومي .. قووومي ..
سالم ما عرف وش يسوي .. كل جسمه متخدر ومو قادر يتحرك ...

دخل فيصل لينا السيارة وخلاها تنسدح ورى بعد ما شاف انه سالم ما منه فايدة ف الوقت الحالي .... وراح مسكه وركبه قدام : اركب اركب .. خلينا نوديها المستشفى ..

وطار ف السيارة لاقرب مستشفى ......



___________________________________
نهاية البارت ال26 ...
اتمنى هالبااارت يكون عجبكم زي ما انا اتستمتعت ف كتابته ..

ايش تتوقعون راح يكون مصير سالم ولينا ..؟؟ خصوصا بعد اللي صار ..؟؟
وايش حقيقة اللي صار لابو سعود ....؟؟
دلع وسعود ... وحياتهم الجاية .. كيف راح تكون ..؟؟
دانة ورائد : هل هالقفص الوردي راح يتم كذا ..؟؟ ولا راح تتدخل هتون من جديد..؟؟
ثامر ... شلون راح يعرف حقيقة مها .. ومها ايش مصيرها..؟؟
احمد .. هل راح فعلا يفكر يخطب اروى .. خصوصا بعد اللي صار ..؟؟ وهل اروى راح تقبل فيه ... وايش راح يكون تاثير غياب ريم عن الساحة ..؟؟؟
فيصل ونسايم والبنات .. هل راح يقبلون يروحون جدة ..؟؟

توقعاتكم وآراءكم تهمني .. لا تبخلون علي فيها ..
وانتظروووني قريب ف البارت قبل الأخير ..
---------------------------------------

 
 

 


التعديل الأخير تم بواسطة doode al 7aloo ; 25-11-08 الساعة 07:44 PM
عرض البوم صور doode al 7aloo   رد مع اقتباس
قديم 25-11-08, 07:46 PM   المشاركة رقم: 160
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو راقي


البيانات
التسجيل: Jun 2007
العضوية: 31308
المشاركات: 14,486
الجنس أنثى
معدل التقييم: doode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسيdoode al 7aloo عضو ماسي
نقاط التقييم: 6528
شكراً: 75
تم شكره 10,225 مرة في 3,550 مشاركة

االدولة
البلدSaudiArabia
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
doode al 7aloo غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : doode al 7aloo المنتدى : القصص المكتمله
افتراضي

 

الجزء السابع والعشرون ( سبعة وعشرين ) :.

- ابو نسايم وام نسايم .. قرووا ياخذون نسايم وعيالها عشان يسكنون عندهم بجدة ..
- احمد انحط بموقف محرج قدام اروى يوم عرفت انه اخذ صورتها
- ثامر قاعد يحاول يعرف ايش قصة رقم خلود اللي مسجل باسم راكان
- دانة ورائد .. ايام حلوة ف شهر العسل
- دلع وسعود .. الفرحة تغمر حياتهم بعد حمل سعود .. ودلع منقهرة شوي من سعود اللي تعتقد انه ما يغار عليها ..
- لينا وسالم .. وصلهم خبر موت ابوووهم .. يا ترى ايش السالفة ..؟؟


(( المستشفى .. يوم الأربعاء ))

( الساعة 1 ونص )


اعصااب الكل كانت رايحة فيها ... خصوصا ام سعود اللي كانت تصااارخ ف الممرات وتضرب نفسها زي المجنوووونة
ام سعود : لااااااااااا... لا انا ماسويت شي...!! ما سويتله شي... شلون يموووووووووت ... آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآهههههه يا عبداللللللللللللللللللللللله ....

الكل كان يمر ويطالع فيها بشفقه .. مادروا عن حقيقتها ... الممرضين حاولوا يهدوونها ويخلونها تقعد ع الكرسي .. بس هي ماهي راضية ... تصااارخ وتصيح وتضرب نفسها .. وتطيح بالارض وترجع تصاااارخ .... لين ما قرروا الممرضات يودونها غرفة ويعطونها ابرة مهدئة ... عشان تنام شوي ... لانه اللي تسويه مو زين على صحتها ...


:
:
:

(( ف غرفة ثانية من غرف المستشفى ))

كانت لينا نايمة ف الغرفة ولا تدري عن اللي يصير .. ومع انها كانت نايمة والمغذي مشبوك بيدها ... الا انه دموعها كانت تنزل على خدا الناعم ...

فيصل " لا حول ولا قوة الا بالله .. والله هالبنت ما تستاهل اللي يصير فيها "
مد يده بكل حنية ومسح الدموع اللي قاعدة تنزل من عيووونها ...

استغفر ربه وجلس ع الكرسي يفكر بحالة خويه .. من وصلوا المستشفى راح يشوف ابووه ولا رجع ... وهو مو قادر يتحرك .. يخاف ف أي لحظة تقوم لينا .. وما تحصل احد وتخاف او تنهار من جديد .. يكفي اللي صابها ...


___________________________________


(( محل الورد ))

( الساعة 2 الظهر )


وقف سعود مستغرب وهو شايل بوكيه الورد اللي توه مشتريه لدلع .. شاف رقم غريب بالجوال يدق عليه ...
سعود " خير انشالله ..؟؟ " : الو ..
سالم وصوته رايح : الو سعود ...
سعود ما عرف مين معاه : مين ..؟؟
سالم اخذ نفس عشان يقدر يتكلم : سعود .. انا سالم ..

سعود استغرب : سالم .. شفيه صووتك ..؟
سالم : تعال لنا ضروري ف مستشفى السعد ...
سعود : ليش..؟؟ لينا فيها شي..؟
سالم : أي .. مو بس لينا ..
سعود " شفيها هذي بعد ..؟؟ " : تكلم شسالفة ..؟؟
سالم " ما منه فايدة ...!! " : ابوي م .. مات ...!!

سكر سالم الخط بوجه سعود اللي وقف منصدم من اللي يقوله سالم ..
سعود " هذا من جده ولا يمزح معاي..؟؟ المشكلة سكر ولا عطاني فرصة افهم .. "

وبسرعة ركب سيارته وحط الورد على الكرسي اللي جنبه وتوجه للمستشفى .. وهو بالطريق ..
سعود " يوووه .. نسيت دلع " .. اخذ جواله ودق على الشقة ...

دلع : الوو ..
سعود : هلا حبيبتي .. بتاخر اليوم شوي ..
دلع : طيب حبيبي . بس .. فيه شي..؟؟
سعود : مدري يا دلع .. اتصل فيني سالم وقال انه ابوه مات .. وسكر قبل ما يعطيني فرصة افهم شي....
دلع انصدمت وما قدرت توقف على حيلها .. فقعدت ع الكنب : ايش..؟؟؟!! عمي مات!؟!
سعود : والله ما ادري شسالفة يا دلع .. ويقول انه لينا تعبانة ...
دلع : طيب الله يخليك مر علي .. الله يخليك يا سعود ..
سعود : دلع حبيبتي .. انتي خليكي ف الشقة .. انا بشوف وش القصة .. اذا طلعت السالفة صدق رجعت واخذت والله ..

دلع : طيب .. بس أي شي يصير معاك تبلغني على طول ..
سعود : خلاص انشالله .. باي
دلع : باي ..


___________________________________


(( شركة ابو رائد ))

( الساعة 2 ونص )


ابو رائد كان على وشك يطلع من الشركة .. يوم دخل عليه احمد ..

احمد : السلام عليكم
بو رائد : هلا احمد وعليكم السلام ..
احمد : بو رائد بعد اذنك بغيتك توقع هالاوراق عشان المناقصة ..
بو رائد طالع الاوراق شوي وبعدين رفع عيونه : معليه يا احمد .. خليها بعدين والله ماني فاضي .. الحين بطلع بودي زوجتي وريم المطار ...

احمد ابتسم : بيروحون عنك ويخلووونك .. افااااااااااا
بو رائد : أي شفت كيف .. كله بسبب الشغل ..
احمد : يللا يرجعون بالسلامة ...
بو رائد : الله يسلمك .. المهم .. انا اتاخرت .. اجل توقيع هالاوراق شوي لين ما اجلس واقراها على روااق شوي شوي ..
احمد : انشالله ..

طلع بو رائد من الشركة واحمد رجع مكتبه وجلس سرحان يفكر " تراك ذبحتنا انت .. مرة اروى .. ومرة ريم ... فكنا واختار وحدة ... لازم تقرر .. ما يصير كذا .. يا هذي يا هذي .. بس.. ريم بتروح اليوم .. الله يردها بالسلامة انشالله .. بس .. اروى .. اخخخ من اروى .. والله الكلام اللي قالت لي اياه امس للحين يعورني .. ما انساه لو ايش.. بس زين انها قالته .. انا استاهل .. صدق اني قليل حيا .. اجل آخذ صورة البنت واقول لها بكل قواة عين اني اخذتها ...!!! صدق ما استحي .. بس .. معقولة تكرهني على هالشي ..؟؟ اكيد طحت من عينها .. بس .. انا ولا عمري غلطت هالغلطة .. شلون قدرت وسويتها.. انا ولا عمري سرقت صورة بنت .. اكيد ما كنت بعقلي يوم اخذتها .. معقوولة الكآبة تسوي فيني كذا ...؟؟ اففففففف ... ياربي وش اسوي..؟؟ انا ما ابغى احد يفكر اني واحد موب زين ولا لعّااااب .. لازم احصل فرصة اشرح لاروى اللي صار .."

انتبه على نفسه وش قاعد يقووول وضرب نفسه كف خفيف " انت مجنووون .. ناوي تشووفها من جديد ؟؟.. والله راح تطيح من عينها زي الناس هالمرة اذا سويتها .. !! "
---------------------------------------------

(( ف المستشفى ))


( الساعة 3 العصر )

وقف سعود منصدم من اللي يسمعه .. قال بنظرات مو فاهمة شي : ها..؟؟
الدكتور باسف : زي ما قلت لك .. المرض يوم جا المستشفى كان ميت اصلا.. فما قدرنا نسوي له شي....!!
سعود : ط.. طيب كيف مات .. ما عرفتوا..؟؟
الدكتور : زي ما تعرف .. ابوك كبير بالسن .. والكبير ف السن يكون معرض لسكتات قلبية ..
سعود : يعني مات بسكتة قلبية..؟؟
الدكتور : هذا اللي اتوقعه .. الانفعال ساعات يسبب سكتات قلبية .. وعظم الله اجركم ..
سعود : جزاك الله خير .. ما قصرتوا والله ..

راح الدكتور عنه ووقف هو ف الممر مو عارف ايش يسوي... يفرح ..؟؟ يزعل ..؟؟ يضحك ..؟؟ ولا يصيح ..؟؟ ولا يطلع من المكان ..؟؟ في هاللحظة وصله صوت صراخ امه من الغرفة القريبة .. صراخ هستيري...

سعود ضحك باستهزاء من القهر اللي فيه : ههههه .. تصيحين..؟؟ الحينقمتي تحسين وتصيحين..؟؟ بعد ايش..؟؟ بعد ما مات زوجك..؟؟ ههههه والله هالزمن مسخرة ... !!

قعد يمشي وهو يتذكر اللحظات اللي قضاها ف حياته مع ابوه .. واغلبها كان يهزئ فيه..

تردد هالكلام ف عقل سعووود وهو يمشي " انت اكثر واحد مهمل شفته ف حياته .. ما منك فايدة .. مالت عليك من ولد .. لو ادري اني بجيب ولد كذا كان ما جبتك .. روح لا بارك الله فيك .. طيب شغلك معاي بعدين .. ان ما ربيتك زي الناس ما اكون عبدالله "

هز راسه متضايق وطلع الجوال يتصل على دلع ...
دلع اللي كانت قاعدة تنتظر جنب التليفون : الووو ..
سعود : الووو
دلع : ها سعود شصااار ..؟؟
سعود : طلع كلام سالك صح .. ماات ...!!

دلع طاحت دموووعها : لا تقوول ..
سعود : والله
دلع : لا حول ولا قوة الا بالله.. انا لله وانا اليه راجعون ..

وشوي شوي .. بدت تصيح ..
سعود مشاعره متخدرة : لا تصيحين .. ما يسوى دمعة على اللي سواه فينا ..
دلع ما عطته وجه : انت وين الحين..؟؟
سعود : للحين ف المستشفى ..
دلع : تعال خذني .. الله يخليك ابغى اشوووفه ..

سعود : انتي من جدك..؟؟ بعد كل اللي سواه فيك ..؟؟ ارتاحي ف بيتك احسنلك .. ماله داعي تتعبين نفسك عليه .. خلاص مات الله يرحمه ..
دلع : اقووولك تعال خذني الجين والا والله لا اجي بتاكسي .. ترى اسويها ..

سعود : طيب طيب .. الحين بجي آخذك ..
دلع : انتظرك ..

سكر سعود : والله هبلة .. انا منها ولا اطالع ف وجهه بعد اللي سواه ...!!

___________________________________


(( بيت ابو راكان ))

( الساعة 4 العصر )

دخلت هيفا على مها الغرفة متحمسة بدون ما تدق الباب : الحق..

سكتت يوم شافت مها مرعوووبة تطالع ف العلبة اللي طايحة ف الارض ومتناثر منها حبوب كثيرة ف كل مكان ...

هيفا مستغربة وحاسة انه في شي غلط قاعد يصير : مها..؟؟ ايش هذا..؟؟

مها خافت من داخلها .. بس من برى .. سوت انها قوية وبوقاحتها المعتادة : انتي ما تعرفين تدقين الباب ..؟؟ من وين جاية انتي من وين...؟؟ انقلعي برى اشوووف .. !!

هيفا خافت وتحطمت ف نفس الوقت : بس انا .. ك.. كنت ب.. بقولك ...
قاطعتها مها ولا عطتها فرصة تشرح .. ودفتها لبرى الغرفة : انقلعي برى ولا اشوووف وجهك مرة ثانية فاهمة ..؟؟

هيفا تطالع الباب اللي انصقع ف وجهها مستغربة " هذي الحبوووب ايش..؟؟ لا يكوووون ... لا لا لا انا مالي دخل .. والله لو تدري مها اني قلت شي لا تدفنني حية .. ماني ناوية على عمري .. !!! "


___________________________________


(( المستشفى ))

( الساعة 4 ونص العصر )

طلعت دلع من الغرفة وهي ماسكة سعود عن يعصب ويطلع منه كلام مو زين قدام خلق الله ...

ويوم صااروا برى الغرفة ....
سعود منفعل ومعصب : شفتي يوم اقووولك ما تستاهل ...؟؟ ولا تربت .. مات زوجها وللحين لسانها طول الحية ...!!!
دلع تحاول تهديه : خلاص .. خلاص سعود .. معليه .. قدر ظرووفها زوجها توه اليوم ميت .. معليه .. وبعدين مو من اول مرة بتتقبلك ...
سعود عصب زيادة : ليش انا ميت عليها..؟؟ ماني ميت عليها ولا ابغى حبها .. مالت عليها .. ليتها هي اللي ماتت مو زوجها ..!!
دلع : بس ..بس يا سعوود .. ما يصير قدام الناس تسوي كذا .. خلاص اهدى .. انتا ما تغديت عشان كذا معصب واعصابك تلفانة ... اكيد جوعان .. قوم خلينا نشتري لك شي عشان تاكله من الكافيتيريا ... قوووم خليك تروووق شوي وتهدى ...

سعود مشى معاها بدون ما يقول ولا كلمة ... فوق الجوع اللي ذابحه .. وكلام امه وهي تطرده مع زوجته من الغرفة يوم جو يتطمنوا عليها زاده عصبية وجناااان ..

ويوم وصلوا الكافيتيريا .. اخذ سعود له ولدلع ساندوش وعصير وقعدوا على طاولة من الطاولات ...
دلع ابتسمت تحاول تخليه يروق مع انها كانت زعلانة مرة على اللي صار ف عمها : ههه انت لما تجوووع .. تجن بشكل مو طبيعي ...!!
سعود رجع تذكر وقام يصارخ من جديد : انا..؟؟ انتي شفتيها كيف تتكلم .. تقول اطلعوا برى ومدري ايش..؟؟ مااالت عليها .. انا من اول قايل لك ما سحتاج ندخل .. ما تستاهل احد يكلمها .. انا اوريها ان ما رميتها الحين ف دار العجزة ما اكون سعوود ..

دلع فتحت عيووونه الثنتين : انت من جدك..؟ هذي امك .. مهما سوت تبقى امك ..
سعود : بلا امي .. بلا بطيييخ .. انا برميها ف الدار .. عشان تتعلم مرة ثانية شلون تتكلم مع الناس .. محنا خدامين عندها تصاارخ فينا وتشخط على كيفها...!!!

دلع تذكرت لينا : أي صح ... ما شفنا لينا..؟
سعود بلا مبالاة : ما فيها شي .. كالعادة .. تتدلع ..!!
دلع : حراام عليك البنت مات ابوووها ..
سعود : هذا انا مات ابوي .. ا اغمى علي وسويت زيها حركات ودراما ...!!

دلع سكتت .. النقاش مع سعود الحين غير مفيد ابد .. وما بزيده الا عصبية .. اكلت الساندوش حقها بسرعة لانها تحتاج تغذية ف هالفترة عشان ينمو الجنين زين .. وقامت وهي شايلة شنطتها ...

سعود يطالعها : وين رايحة ..؟؟
دلع : بروح اشوووف لينا .. انتا خليك هنا كمل اكلك ..
سعود سوى انه مو مهتم : طيب .. لا خلصتي انا بكون هنا ...
دلع : ليش ما تخلص وتلحقني..؟؟ والله اذا شافتك جاي تزورها يمكن تخفف عليها شوي... تراها يتيمة الحين .. ع الاقل تحسسها انها عندها سند ماهي وحيدة..
سعود : مالي دخل .. ما ابغى ..
دلع تنهدت " عنييييييييييد ..!! " : طيب على راحتك ..

,,,,,
.....
,,,,,,,
.........

طلعت سعود بعد ما سالت عن غرفة لينا .. صح انهد حيلها .. بس لازم تتحمل شوي ..

___________________________________

(( ف مواقف المستشفى ))

( نفس الوقت )


قعد سالم ع الارض وتسند على سيارته الجديدة .. يحاول يتخبى عن الناس عشان لا يشوفون دمووعه .. صحيح كان زعلان من ابوه ف الفترة الاخيرة لانه كان شوية قاسي معاهم ومهمل .. بس كان عارف ومتأكد انه كل هذا من امه اللي كانت تملي راسه شر وفتنة ....

سالم " اكيد ما قدر يتحملها ومات ...!! مات وخلاها لنا .. الله يرحمك يا ابوووي .. والله الدنيا ما تسوي بدووونك ....! "

وفي نفس الوقت ... ونفس المكان .. وقفت سيارة بي ام ف المواقف ونزلوا منها بنتين مع امهم وابوهم وكان الابو شكله تعبان .. والكل خايف عليه ..

سالم اول ما شافه تذكر ابوووه ونزلت دموعه " الله يشفيه ويحفظه لكم يارب !!! "


___________________________________


(( غرفة من غرف المستشفى ))

( الساعة 5 ونص المغرب )


كانت دلع ف الغرفة تصيح بصمت على حالة اهلها .. عمها مات .. وسالم ما يدرون وين راح .. ولينا منومة .. وخالتها اعصاابها تلفااانة

دلع وهي تبوس يد لينا بحنان " يارب ارفق فينا ... "

فيصل اللي كان قاعد ع الكرسي ومبين عليه التعب : طولت صح..؟؟
دلع مسحت دموعها : انشالله شوي وتقوووم ..
فيصل : ليش كذا قاعد يصير معاهم ..؟؟ اول شي امهم .. وبعدين روحتك عنهم .. والحين موت ابوهم .. مو حرااام كذا يضيعون ...؟؟؟
دلع : هذي حكمة ربك واحنا مالنا فيها يد .. الله يفرجها انشالله ....

بدت لينا تفتح عيونها .. دلع انشقت ضحكة على وجهها : فيصل .. قامت يافيصل ..
فيصل قام ووقف على راسها وهو شاق الحلق: أي والله .. الحمدلله .. الحمدلله ..

مدت يدها دلع ومسحت على راسها : حبيبتي .. الحمدلله على سلامتك

لينا اول ما استوعبت هي وين .. قالت برجا ودموعها رجعت تنزل : دلع .. دلع ابوووي .. ابوووي وينه ..؟؟ صدق مااات..!؟!؟!؟ قولي لأ .. قولي لأ تكفين ....!!!

طالعت دلع بفيصل بعجز .. ما هي عارفة وش تقول .. فقرر فيصل يتكلم : لينا .. لينا انتي وحدة مؤمنة بربك .. و انتي تعرفين انه اللي يكتبه ربك لازم يصير ..

لينا تهز راسها خايفة : لأ..لأ لا تقوولها ..
فيصل مكسوور خاطره عليها : إلا يا لينا .. عمي توفى .. ليش نزعل ..؟؟ راح عند ربه .. مو كلنا نبغى نروح عند ربنا ونشوووفه ..؟؟ وكلنا بنمووت .. وعمي الحين لازم تدعي له بالرحمة والمغفرة لانه يحتاجها .. وصدقيني احسن له من العيشة ف هالدنيا صح ولا لأ...؟؟



لينا اللي كانت تسمع بالم ودموعها تنزل .. هزت راسها بالايجاب ..

فيصل ابتسم : الانسان يا لينا انخلق في هالدنيا عشان يعبد ربه .. ويتجهز لآخرته .. وبعدين لازم يموت .. ويروح عند ربه عشان يتحاسب .. صح ولالأ...؟؟

رجعت لينا وهزت راسها بالايجاب ...

فيصل : بعدين .. اللي يصبر وقت المصيبة .. ربي يجازيه ويعوضه ..وما تدرين وش ممكن ربك يكون عوضك فيه ... ( نسى انه دلع موجودة وغمز لها وهو يبتسم ) ما تدرين .. يمكن يكون عوضك فيني خخخخخ !!

دلع فتحت عيونها الثنتين وسوت معصبة : ولد...!! انا ما قلت لك اذا بتتكلم تتكلم زي الناس ولا تستكت...!؟!؟!؟ يللا برى اشوووف .. يللاااا...
فيصل رفع حاجب : الحين انا قاعد اواسيها تقومين تطردديني...؟؟ تبغيني ازيدها صياح واصيح معاها زيك يعني...؟؟
دلع : لا والله تواسيها..؟؟ انا ما اشوووف موساة .. انا ما اشووف غير غزل ...!!!

قامت ومسكته من يده بتطلعه برى : انا اويك .. صدق شباب هالجيل لا حيا ولا مستحى ...
فيصل يضحك : وانتي ليش منقهرة..؟؟ روحي جيبي زوجك وخليه يغازلك .. ولا صح .. زوجك ما يعرف يركب كلمة كلمتين حلوة على بعض .. !!!

دلع ضربته على كتفه : ع الاقل احسن منك .. انت حتى الغمزة ما تعرف تغمزها زي الن.......

سكتت وهي تشوف سعود واقف برى عند باب الغرفة وكان شكله مرتبك ..

دلع تركت فيصل : سعود ....
سعود دخل الغرفة وهو متردد : السلام عليكم ...
الكل طالعه مستغرب : وعليكم السلام

سعود طالع فيصل : شلونك فيصل..؟؟
فيصل بلهجة شبه جافة : بخير الحمدلله .. عظم الله اجرك...
سعود نزل راسه : جزاك الله خير ..

التفت سعود لدلع وشافها مبتسمة وهي تطالعه بشكر .. وبعدها التفت للينا اللي لفت وجهها عنه على طول ..

سعود قرب من السرير وهو مو عراف وش يقول .. صار له زمان ما كلم اخته : ا.. الحمدلله على السلامة ..

لينا بدون ما تلتفت : الله يسلمك ..
سعود درى انها زعلانة منه وحاطه بخاطرها عليها : شلونك الحين ..؟
لينا ما التفتت للحين : زينة ...

ما عرف سعود وش يقول اكثر .. التفت عل دلع .. وقال : وين سالم ...؟؟
دلع : ما شفناه من وصلنا ...

سعود : طيب .. فيصل تعرف وينه ..؟؟
فيصل هز راسه بالنفي : ما عندي أي فكرة .. بس ما اتوقع طلع من المستشفى .. خصوصا انه لينا لسه هنا ...
سعود جا بيطلع من الغرفة : طيب .. تعال معاي عشان نحصله ..

طالع فيصل دلع مستغرب .. ودلع ابتسمت : رووح معاه بسرعة ..


___________________________________

(( بيت ابو بندر ))

( الساعة 6 المغرب )


دخل ثامر اللي كان لابس كالعادة ثوب اصفر على احمد اللي كان يطالع ورقة قدامه ...

ثامر : السلاااااام ..
احمد التفت يطالعه من فوق لتحت : وعليكم السلام .. على وين الاخ ..؟
ثامر قعد ع الكرسي اللي جنبه : ولا مكان ..
احمد رفع حاجب : اجل ليش لابس ثوووب ..
ثامر : يعني ايش البس...؟؟ شووورت مثلا..؟؟

احمد : هههه ليش وش فيه الشووورت ..؟؟
ثامر بقرف : لا يا بابا .. حركات الينات هذي خليتها لبندر .. !!
احمد : ههههههههههههههههاااي .. الله يهديك يا ثامر وتتحضر ..
ثامر ما رد عليه وقال : ها كتبتها ...؟؟

تنهد احمد : ه.... أي بس .. خايف ...
ثامر : من ايش ..؟؟ لا تخاف .. هذي مو صياعة ..
احمد : ادري.. بس .. اخاف ما تتقبلها ...
ثامر حط يده على كتف احمد : ما عليك يا روميوو .. اكيد بتتقبلها .. اهم شي تكون كاتب لها كم كلمة حلوة وكم بيت شعر ...

احمد رفع حواجبه : اقووولك بعتذرلها .. تقول لي اكتب لها كم كلمة حلوة .. وبعدين انا مو رووميو ولا شي...
ثامر دفه بالخفيف : عليناااا...ابو الشباب ..؟؟
احمد قام ببنطلونه الجينز والتي شيرت : يللا انا ماشي..
ثامر ضحك : هههههه وين ..؟؟
احمد : انت ما بنقعد معاك ...
ثامر مسكه : لا خلاص خلاص .. والله آسف سامحني ههههه ... صاير حسااااس مرة .. حتى الكلمة ما تتحملها .... !!!!

رن جوال احمد .. وكان اخوه محمد ..
ثامر : اووووه .. مين ..؟؟
احمد : هذا ابوووك ... (رد ) الووو
محمد : احمد وينك ..؟؟
احمد : انا ف البيت ...
محمد : طيب .. ابغاك تروح السعد وتجيب بنات ابراهيم وزوجته ...
احمد : مستشفى ليش..؟؟ عسى ما شر..؟؟
محمد : بعدين بقووولك .. ابغاك الحين تجي السعد ..
احمد : خلاص انشالله ... ساعة الا ربع واكون هناك ..

سكر احمد وثامر على طول سال : شصاااير..؟؟
احمد : مدري .. يقول محمد اروح اجيب بنات ابراهيم وزوجته من المستشفى ...
ثامر مستغرب : وهو وين ..؟؟
احمد : هو هناك معاهم .. بس يبغاني اروح اجيب اهله ..
ثامر قام : انا رايح معاك ...

احمد طالعه بنص عين : اقوولك بجيب بناااته ... ليش تروح معاي ...؟؟
ثامر صحك : ههههه لا حوووول .. كانك امي .. يا بابا ليش دايما تفكرون فيني بطريقة غلط ؟؟... انا لاني زهقان بروح معاك ..
احمد : بس بدون حركاااااات فاهم ..؟؟
ثامر ضحك ودفه : ههههه مالت عليك .. !!

___________________________________


(( شقة سعود ودلع ))

( الساعة 9 المسا )

لينا اللي لزمت عليها دلع تنام عندهم ف الشقة هي وسالم هالليلة وف غرفتهم بعد : والله الحين سعود بيقلب عليك الدنيا ..
دلع وهي تعطر الغرفة : و انتي ايش دخلك..؟؟ انا تفاهمت معاه ...!!
لينا : دلع .. انا ما ابغى تتهاوشوا بسببنا .. يكفيكي اللي جاكي منه ...
دلع قعدت على السرير جنبها وابتسمت : انتي ليش مو راضية تصدقين انه تغير ..؟؟ ما شفتيه اليوم شلون جا وقال لك الحمدلله على السلامة وراح يدور عن اخوك لين حصله .. والله تغير....!!

لينا تصرف الموضوع : طيب.. ايش الموضوع اللي قلتي بتقولين لي عنه لما نوصل البيت ف المستشفى ..؟؟
دلع ابتسمت : انا حامل...!!
لينا فتحت عيونها الثنتين مو مصدقة : احلفي....!!!
دلع : هههه والله ..
لينا : وااااااااو ... بصير عمة وخالة بنفس الوقت ...!!
دلع : ههههه تقدرين تقولين كذا ...

وبهالوقت طلع سالم من الحمام وهو ينشف شعره .. وكان مبين عليه التعب .. هذا غير عيون لينا اللي منفخة من الصيااح وخشمها الاحمر ..

دلع انكسر خاطرها عليهم : سالم تنام هنا مع اختك ولا افرش لك ف الغرفة الثانية ..
لينا : لأأأأأأأأ ... بينام معاااي ..
سالم قعد على السرير : لا بنام هنا .. ماله داعي تفرشين لي ف الغرفة الثانية .. تعبناك معانا اليوم ...

لينا : أي صح وخصوصا انك حااامل ..
سالم : اييش..؟؟؟
لينا : والله .. توها قالت لي..
سالم ابتسم : مبروووووك .. مع انه ماكان ودي تجيبين منه أي ولد .. عشان لما تتطلقووون ما تصير مشاكل ع الاولاد ...
دلع حطت يدها على قلبها بخوووف : بسم الله علينا ..!! لا تدعي علينا كذا ...!!
سالم انسدح وتغطى : كيفك .. تبغين تعانين طول عمرك ..؟؟

دلع تجاهلته .. ماهي قادرة تجادله آخر الليل .. التعب هاد حيلها .. قامت وطفت النوور : يللا تصبحون على خير ...

طلعت من الغرفة بعد ما سكرت الباب ... وشافت سعووود قاعد ع الكنبة وسرحان يفكر..

دلع جات وقعدت جنبه بتعب و تسندت عليه : بكرة ايش راح نسوي..؟
سعود بتعب : الله يعينني بكرة .. لازم اروح البيت من الصباح واخلي الشغالات ينظفووونه لانه زوجته للحين ف المستشفى .. قال ايش..؟؟ أعصابها تلفاانة ..!! كذااابة بس مسوية تمثيلية ولا هي ما فيها ولاشي ...!!

دلع : خلا هدي لا تعصب من جديد .. خليها .. انا بكرة بروح معاك من الصباح و اشوووف ايش يحتاج البيت هناك .. و ارسل السواق يجيب كل شي .. ضيافة و خرابيط ..
سعود : شلون ..؟؟ ما يعرف..
دلع : انا بتصل ف المحل و أوصي على اللي ابغاه و ارسل السواق بس يستلم الأغراض ويدفع ...
سعود : طيب ..

دلع : بس .. انت لازم توصي على ذبيحة ..
سعود غمض عيووونه بتعب : لا حول ولا قوة الا بالله ..

دلع مراعية شعوووره .. هو لسه مجروح من أهله .. والظاهر هالجرح لسه ما طاب..
دلع : سعود .. لا تعتبر انك مغصوووب على هالشي ... اعتبره اجر.. مو عشان امك ولا ابوك ولا اخوانك .. اعتبره لوجه الله .. كأنك ساعدت أي احد ثاني ..
سعود ابتسم : انشالله .. أي اوامر ثانية ...

دلع باسته على خده : يعطيك العافية ...
سعود حس انه ملك على هالدلال كله : الله .. احس هموومي كلها راااحت ..
حطت دلع راسها من جديد على رجوووله و انسدحت ع الكنب : أي صح شكرا ..
سعود : على ..؟
دلع : لانك جيت تشوف أختك اليوووم ..
سعود ضحك باستهزاء : و ايش الفايدة ..؟؟ ما عطتني ولا وجه ...!!
دلع : معليه طول بااالك .. هم للحين مو مصدقين انك تغيرت .. شوي شوي راح يستوعبون هالشي .. صدقني ..

سعود : تعبتي اليوم صح ..؟؟
دلع ما تبغاه يخاف عليها .. بس صدق هي اليوم تعبت كثير : لا لا تخاف .. انا بخير زي الحصاان ...!!
سعود ابتسم وباس راسها : الله لا يحرمني منك ...!!

-------------------------------------------


(( بيت ابو بندر ))

( الساعة 11 الصباح )


قام ثامر اليوم من الصباااح بدري على غير العادة .. ولبس جينز وتي شيرت .. طبعا ثامر يحس انه جينز قمة الكشخة خخخخخخخ

بندر تضايق من الليت المفتوووح : مممم ... ثامر .. سكر الليت ابغى اناااااام
ثامر يتعطر : قوم بس قووووم ...
بندر غطى وجهه : اففففففف لاحووووووووول .. سكره اشووووووف .....!!!
ثامر شاااق الحلق : قوووم .. بنات عمك ابراهيم ف بيتنا اليوووووم..!!

بندر اول ما سمع طاري بنات رفع اللحاف عن وجهه : أيش..؟؟
ثامر ضحك: ههههه ايوااا.. الحين قمت..؟؟ قوم قوم .. بنات عمك ابراهيم ناموا امس ف بيتنا ....
بندر مستغرب : شعندهم...؟؟
ثامر امس عمي دخل المستشفى بيسوي عملية .. وزوجته تبغى تقعد معاه ف المستشفى .. وما يصير البنات يقعدون ف البيت لوحدهم .. ف جابهم احمد لهنا .. طبعا بعد ما قعد ساعة يوصيني .. لا تعتب عند باب الغرفة ولا اشوووف وجهك اذا كانوا موجودين ف البيت .. ولو تضايقهم بكلمة بذبحك .. و زي المحاضرة اللي عطتنا اياها امي ذيك المرة بالضبط ....!!!

بندر هز راسه وهو يضحك : هههههه ابغى افهم .. ليش ..؟ ايش شايفينا..؟؟ ما شفنا خير وبنات يعني..؟؟؟
ثامر : مدري عنهم .. اللي يسمعهم .. يقول احنا اصيع شباب العالم ..
بندر ضحك وقام : هههههههههه .. انا بقوم اتروش .. واطلع شوي اكشخ لي شوي .. ع الاقل حصلت سبب اكشخ عشانه ...

ثامر : دريت اليوم .. بنروح بين جدتي ...؟؟
بندر لف بسرعة : مين قال..؟؟
ثامر : والله .. امي قالت...
بندر بزهق : افففففففففف .. رجعنا..؟؟ كم مرة قلت لها ما ابغى اروووح ..؟؟
خلاص انا بزور جدتي بس مو لما يكونون كلهم متجمعين ...!!!!

ثامر : انا اقووول لو تروح يكون احسن ..
بندر : ليش..؟؟
ثامر : مدري .. بس .. عشان امي ما تحس بشي..
بندر فهم : أي صح .. لازم ما تلاحظ .. خلاص .. بروح اقعد ساعة .. اسلم على جدتي واطلع ...





___________________________________


(( شقة سعود ودلع ))

( الساعة 12 الظهر )

قام سالم من النوووم تعبان .. وكان يحس بصداع خفيف .. التفت على لينا اللي نايمة جنبه ...وتذكر ابووووه ... تنهد وقاااام " الله يرحمك يا يباااا ...!! "

طلع من الغرفة بعد ما غسل وجهه .. وما حصل احد ف الصالة .. راح للمجلس وبعد ما شاف احد ...
سالم مستغرب " وين راحوا..؟؟؟ يووووووووووه ... اليوم عزااا ... شلون نسيت ..؟؟!! اكيد راحوا البيت يجهزونه عشان الناس ... انا ولينا لازم نكون موجودين ..!! "

رجع للغرفة بسرعة وهو يقوم لينا : لينا.. لينااا قومي ..
لينا : هممممممم ..؟؟
سالم : بسرعة قوومي .. اليوم ورانا عزا لازم نحضره .... قووومي ..
لينا قامت وشوي شوي .. استوعبت سالم ايش قاعد يقووول .. وفزت على طووول : افففف .. أي والله اليوم عزااااا ..!!!! سالم .. روح انتااا... !!!!

سالم فتح عيونه الثنتين ع الاخير : ايييييش..؟؟ لا يا ماما .. حتى انتي لازم تروحين .. الناس بيجون ويعزونا اليوم .. تقومين ما تروحين..؟؟

لينا والدموع ف عيونها : افهمني .. انا ما اقدر اروووح عزا ابوووي .. هذا ابووووووي يا سالم .. ابوووي ... انت مستوعب انه راااح .. مستوعب انه ما بقى لنا غير امك..؟؟؟ امك اللي ما تدري عن هوا دارنا للحين..؟؟ امك اللي طحت ف المستشفى 3 ايام ولا درت عن هالشي......!!!

سالم حس بوحدة فظيعة " لهالدرجة صار مالنا احد..!؟!؟!؟ "


___________________________________

(( المستشفى ))

( الساعة 3 العصر )


الدكتووور : ها جاااهز...؟؟
ابراهيم : انشالله ...

الدكتوور : شوووف .. العملية راح تاخذ من ساعتين ل اربع ساعات ...
ابراهيم : بتنجح..؟؟
الدكتور متفاءل : انشالله

طلع الدكتوووور والتفتت ام غادة وهي تمسك يد زوووجها خايفة وتصيح ..
ابراهسم : وليش الصياح الحين..؟؟ سمعتي الدكتووور ايش قااال ...
باست نورة يد زوجها بكل حب : ادري.. بس.. خايفة ..
ابراهيم ابتسم يطمنها : ما بيصير الا اللي يكاتبه ربك .. تطمني ..
نورة : يللا تطلع بالسلامة .. انا بنتظرك هنا ...
ابراهيم : البنات وين ..؟؟
نورة : البنات ف بيت اخوك محمد .. اتصلت في ام بندر وقالت شوي وبيكونون هنا .. لا تخاف .. اول ما بتطلع بيكونون حولك ..
ابراهيم ابتسم : طيب ..

جو الممرضين وحطوه ف السرير عشان ينقلوووه لغرفة العمليات ....

ابو غادة بعد اللي صار له من الشرب اللي كان يشربه ... وحتى بعد ما بطله وتاب لربه .. كليته اليمين كانت مرة متدمرة .. عشان كذا كان يحس بآلام .. ويوم راح المستشفى .. قال له الدكتووور انهم لازم يشيلون له اياها باسرع وقت .. ويبقى على كلية وحدة .. وهو لانه الحين رجال مؤمن بربه .. ما خاف ولا زعل .. بالعكس .. تقبل القرار بصدر رحب ..


___________________________________


(( جزر الباهاما ))

( الساعة 4 العصر بتوقيتهم )


كانوا دانة ورائد قاعدين يتغدون ف مطعم للمأكولات البحرية .. وكان الجو مررررة حلوو .. والسوالف ماخذتهم و جايبتهم ... وبعدي كل هالونااسة اللي كانوا عايشينها ..قطع الجو .. صوت جوال رااائد اللي رن على الطااااولة...

التفت رائد للجوال وهو يضحك .. بس فجأة .. انقلبت ابتسامته لملامح مو مفهووومة ..
دانة مبتسمة : مين ..؟؟

رائد حط جواله على الصامت ودخله بجيبه وهو مرتبك : اا... ه.. هذا واحد من الربع ..
دانة : طيب رد عليه .. يمكن يبغى شي ضروووري...
رائد ابتسم يصرف الموضوع : ها..؟؟ لا لا .. هو حالف انه بيخرب علي الجو .. لانه منقهر ... عمه مو مخليه يملك على بنته الا قبل العرس بيوم ولا يومين .. عشان كذا بينقم منه فيني خخخخخخ

دانة : ههههههه مسكين ..
رائد تنهد براحه " الله يقطعك ويقطع اليوم اللي عرفتك فيه .. ناوية تخربين علي زواجي!؟؟!!؟ اشواا ما حست دانة ولا كان صااارت فضيحة لها اول ومالها آخر .... !!! "


___________________________________

(( بيت ابو راكان ))

( الساعة 5 المغرب )


قعدت مها ع الارض تنوووح وتصييييح ..
مها : ث...ث .. ثامر ... ثاااااااامر ... ثامر لا تسكت رد علي... ثامر لاتحقرني ... ثااامر.. انا احبك ثااامر .. انا اموووووووت فيك ...

دخلت امه الغرفة وبغت تجيها جلطة يوم شافت بنتها على هالحالة : مهااا... مها شفيييييييييييييييك ..؟؟؟!؟! ليش مسوية ف نفسك كذا ..؟!؟!؟! تكلميي....

مها صااااحت بزياااادة : اااا... اااا.. ي... يمااااا... ابغااااااااااااه ... يما ابغااااااااااااااااااااه ..
ام راكان مستغربة : ؟؟؟ مين اللي تبغيه ..؟؟ ايش تبغي يا مها ...؟؟
مها مسكتها تترجاها وهي مو حاسة بعمرها : يما .. الله يخليك بس مرة ... بس مرة يا يما ... يما لاتقوليله يحقرني يمااااا... يماااا...
ام راكان مو فاهمة ولا شي : حبيبتي .. اهدي شوي .. انتي بس اهدي .. خلاص .. انشالله .. كل اللي تبغيه بيصير .. ولا تزعلين ...
مها تشااااهق : ا.. ا.. اكيد ..؟؟
ام راكان : أي اكيد ... أي شي تبغيه بيصير .. خلاص بس لاتسوين ف عمرك كذا...!!


مها سكتت بس دموووعها كانت على خدها ... تركت امها .. وراحت حضنت دبدوووبها ورجعت قعدت ف الزاوية ...
ام راكان مستغربة : مها..؟؟ حبيبتي تعباانة..؟؟ فيك شي...
مها : ...... ما ردت ..
ام راكان : مها... مها انا اكلمك ... تعبااانة ..؟؟ في شي يعورك ..؟؟
مها : .......................... ولا كلمة ..

ام راكان : طيب حبيبتي ... انا الحين بجيب لك موية .. قومي غسلي وجهك وارتاحي شوي.. عشان بعد شوي احنا رايحين بيت جدتك ... طيب...؟؟

مها على طول قامت زي المجنووونة : بنروووح ؟؟؟ الله يخليك ابغى اروووووووووح الله يخليك...
ام راكان مستغربة : شفيك..؟؟ اقولك بتروحين ... اهدي انتي بس...

مها وكانها ارتاااحت.. رجعت لزاويتها ... ومسكت دبدوووبها ومسحت دموووعها ..

ام راكان : بروح اجيب لك موية ...

طلعت ام راكان من الغرفة خاايفة وحيراانه .. " ياااااربييييي .. ايش اللي قاعد يصير ف هالبنت...!!؟!؟!؟ والله حيرتني ... اخاف تروح من يدي اذا ما تغيرت نفسيتها ... ياااارب تفرح شوي الحين وتتسلى مع بنات خالاتها .. يمكن تطلع من هالعزلة اللي هي فيها "


___________________________________



(( بيت ابو بندر ))

( الساعة 7 المسا )


ام بندر اللي كانت محترقة ف البيت .. تبغى توصل بدري بيت امها ..

ام بندر تصااارخ : يااااااااااا ثااااااااامر ... بننننننننننننننننننننندر ...

ثامر نزل من على الدرج يركض وهو يرمي شماااغه فوووق راسه : هذاااني جيييييت ... يعني ابغى افهم .. انا اعرف انه الحريم ياخذون ساعة باللبس .. انتي ما شالله .. 5 دقايق وتكونين جاهزة شلوووون ....!!؟!؟؟!

ام بندر : لاني ما اقعد ساعة اتامل جمالي ف المرايا زي حضرة جنااابك ... وين اخوووك..؟؟

ثامر : ا... ا... يما بندر مو رايح ...
ام بندر : ايش..؟!! ليش انشالله ...
ثامر : ا.. و.. والله يا يما .. بندر بيروح يزور عمي شوي يشوف ايش صار عليه لانه ما مر عليه العصر .. وبعدين مواعد ربعه ..
ام بندر نادته : بندددددددددددددددررررر ...
ثامر : يما اتركييه .. خلاص هو قال انه بكرة بيمر على جدتي و بيسلم عليها .. بعدين هو مر عليها امس .. مو لازم يروح اليوووم ..
ام بندر بنص عين : وليش ما يبغى يروح اليوووم ها..؟؟ ايش فيه بيت جدتك..؟؟ ولا مين ربعه اللي مواعدهم ...؟؟؟ لا يكون مواعد وحدة وما يبغى يتاخر عليها ... طبعا .. البنات هالايام صاروا اهم من الاهل وجمعاااااااتهم ...!!!!!!!

ثامر ضحك : ههههههه الله يهديك يا يما .. الحين بندر يواعد وحدة ..؟؟ شقااالوووا لك .. ولدك فزاع على غفلة ... تراه الا طالب جامعي على قده ... مين اللي بتطالع فيه ..؟؟

ام بندر تنهدت : مع اني دارية انه يبغى يتهرب من الرووحة ومدري ليش... بس طيب يا بندر .. انا اوريك ..

ثامر مشى قدامها : يللا يما بنتاخر ... هههههههه
ام بندر طالعته : الحين صرت مستعجل..؟؟ والله انك انت واخوك كل واحد اصيع من الثاااني ..!!!!!!


___________________________________

(( جزر الباهاما ))

( الساعة 5 المغرب .. بتوقيتهم )

ف التاكسي اللي كانوا دانة ورائد راكبينه عشان يروحون لاحد المجمعات الموجودة على الجزيرة ...

دانة : رائد ... مو كانه في صوت جوال يهز ...
رائد مرتبك " لا حوووول " : حبيبتي يمكن جوالك ..

طلعت دانة جوالها من الشنطة وهزت راسها بالنفي : لأ مو جوالي .. شوف يمكن جوالك ... لا يكون عمي ولا خالتي يبغوونك ضرووووري ..
رائد طنش وقال : ما عليك .. محد قاعد يدق ..

دانة سكتت .. ما حبت تكبر الموضوع ... يمكن هي غلطانة و ما في أي جوال يرن .. وهي قاعدة تتوهم الصوووت وبس

___________________________________

(( بيت الجدة مزنة ))

( الساعة 9 المسا )

طلعوا البنات كلهم فوووق .. عشان ثامر وراكان وباقي العيال بيدخلون ويسلمون على جدتهم ...

ومها كانت قاعدة فوووق على الدرج ترااااقب بصمت ولهفة .. طول الجلسة وهي تنتظر هاللحظة ..
مها " جات لحظة فرحتك يا مها ... اللحظة اللي بتغير حياااتك وتخليك تعيشين سعادة مالها نهااااية ... "


دخل راكان وبعده ثاااامر ووراهم باقي العيااااال ... وثامر كان منزل راااسه مستحي.. لانه خالاته كلهم موجودات ...

راكان : هلا بالقمر ... ايش الحلا هذااا ... اخق انا يا يما ..
الجدة مزنة : آآآه يا نصااااب .. قووول يللا كم تبغى ..؟؟
راكان : خخخخخخخ افااااا ... يعني انا ما امدحك الا اذا بغيت فلوووس ..!؟!؟
الجدة مزنة : وانت شااايف غير كذا ..؟؟

الكل قام يضحكوووون .. وقرب ثامر باس راس جدته : كيفك يماا..؟؟
الجدة مزنة : هلا بولدي حبيبي .. هلا بثااامر .. ما شالله . ربي يحفظك .. كل يوم تكبر زيااادة وتطول ...

ثامر حمر خده : الله يطول بعمرك يااارب ...
بدرية ( ام عهود ) : ليش مستحي يا ثااامر .؟؟ محد غريب...
ام بندر ضربتها ع الخفيف : هي انتي .. تعرفي ولدي يستحي من الحريم .. لاتحرجيه..

راكان ياشر على ثامر : هذا ينحرج ..؟؟ من جدك..؟؟ هذا وينه ووين الحيااا ..؟!!؟
ام بندر عصبت : حدك على ولدي... والله لا اذبحك ..
ام راكان : هاا..؟؟ اشوووف قمنا نهدد...!!

الجدة مزنة تطالع فيهم مستغربة وتطالع ف العيال اللي كانوا موجودين وتضحك : هذولا من جدهم..؟؟ شوفوا شلون يتهاوشون زي الاطفاااال ..؟!؟!؟ مو صاحيين ..

ام راكان : يما .. بنتك اللي بدت ..
ام بندر : لااأا.. والله يا يما راكان سبب الفتنة ...
راكان رفع يدينه مسوي بريء : انا مالي دخل .. بريء .. والله بريء ..
ثامر بنص عين : أي والله .. مرة بريء ..

وشوي سمعوا الكل صوت احد يركض نازل من على الدرج ...

التفتوا الكل فاتحين فمهم من الصدمة ...
مها نازلة وهي تركض وتصيح ... وارتمت ف حضن ثاااامر قدام كل الموجودين .. بما فيهم اخوووووها .. !!!!!

مها تصيح وهي حاضنة ثامر بقوة تخاف يروح عنها : ثااامر.. تكفى .. تطفى لاتحقرني مرة ثاانية .. والله آسفة .. آسفة .. والله خلووود هي السبب .. تكفى لا تحقرني .. الله يخليك رد علي لما اتصل فيك من جديد .. ثامر انا احبك من جد .. احبك ..!! ثامر انت لما كنت تكلمني قلت انك تعلقت فيني ... الله يخليك لا تتركني الحين .. انا آسفة على كل اللي سويته كله .....!!

ثامر واقف منصدم ومتيبسة اطراااافه .. مو عارف ايش يسوي ... واخووووها راكان شوي ويذبحها ...

ام راكان فتحت عيووونها الثنتين ع الاخير وسحبتها وهي تصااااااااارخ : انتي وش تسوييييييييييين ..؟!؟!!؟ يا قليلة الادب .. يللي ماتربيتي ...

راكان هجم بيضربها .. بس طارق وزياد اولاد عمته .. مسكووووه باقوى ما عندهم ..
يوسف عمها اللي كان معصب .. فصخ عقاااله وجا بضربها ...

بس جاله صوووت امه المعصبة وواصلة معاها : وووووقف ... والله لو تقرب لا اذبحك يا يووووسف ...

التفتت الجدة مزنة على مها اللي كانت تصارع امها ع الارض تبغى تروح لثاااامر بس ماهي قاااادرة : انتيييييي هييييييييي .. مجنوووونة .!.!؟!؟!؟ احد ينزل كذا لابارك الله فيك ولا ف الساعة اللي شفتك فيها ..!! حسبي الله عليك ناوية تفضحينا ...

مها ولا عليها .. ومو منتبهة لجدتها .. عيووونها على ثااامر اللي واقف ومنزل راااسه ف الارض خااايف : لأ... لأ .. ثامر طالعني .. ثامر لاتتجاهلني بعيووونك لأأ.... ثامر والله احبك ... والللله احب....

وصلها كف من امها المعصبة عليها واللي قاعدة تصاااااااارخ بس ما اهتمت : ثامر.. انت قلت لي اني غالية عليك .. وانك ما بتتخلى عني .. لاتتركني ف هالموقف رجااااااااااااء.. لا تتركني .. ثاااااااااامر ارجوووووووووووك ...

التفت يووووسف اللي كان ثاااير على ثامر وهزه بقوة : عن ايش قاعدة تتكلم هذي ها..؟؟؟ قووووووووول ...؟؟ ايش بينك وبينها ...؟؟؟ صار شي بينكم ..!؟!؟!؟ ايش قاعدة تقووووول ..؟!؟!!؟

مها : قووول لهم ثاامر .. قول لهم انك تحبني قووووووووووووووول...!!

نزلت امها فيها ضرب : بس ... بسسسسسسس يكفي فضااااايح يكفي .. انا شاكة فيك من اول بس ما هان علي اتهمك بهالتهمة ..... بس الحين ... حسبي الله عليك من بنت .... !!!!!!!!!!!!!!!


قدر راكان يفلت من زياد وطارق ونزل ضرب ف اخته ... ضرب راسها ف كل جدار ف الصاااالة .. وولا احد قدر يوقفه او يقاااااااومه ... وهي كانت تصااارخ باسم ثااامر زي المجنوونة اللي ما همها شي...

يوسف مسك ثامر من ثوووبه : قسم بالله لو كان لك يد ف الساااالفة لا اذبحك وارميك زي الكلاب فاااااااهم ..؟؟

وضربه بوووكس خلاه يطير مترين ...
ثامر اللي كان يرجف .. جات امه وهي لابسة عبايتها وسحبته لبرى البيت : امشي معااي.. امشي لا بااارك الله فيك انت بعد ...!!!!!

::
::
::

(( بيت ابو بندر ))

( بعد نص ساعة )

دخلت ام بندر وهي ساحبة ثامر من ثوووبه ونازلة سب فيه وف اليوم الي جابته فيه ..
ام بندر : ادخل .. ادخل لا الحين اضربك ضرب ما قد ضربتك اياه ادخل اشوووف ..

ثامر وخرها عنه : يمااا والله ما سويت شي .. ليش مو راضية تصدقيني ..؟؟
ام بندر : لانك كذااااب ... حسبي الله عليك فشلتني قدام اهلي .. وين اودي وجهي منهم ...
ثامر : ليييييه طيب..؟؟ وش سويت انا..؟؟
ام بندر : وش سويييت ..؟؟ بعد تسال .. البنت شبه مجنوووونة فيك وتقول لك كلمني من جديد ومدري ايش وانتا تقول انك ما سويت شي...؟!؟!؟!؟

نزل بندر يركض خايف : شفيكم ..؟؟ شصاااير...؟؟
لفت ام بندر منقهرة من ثاامر وحطت حرتها ف بندر : وانت ما رحت عند عمك ها..؟؟ دارية فيكم .. تربية غلط ... بس والله انت وياه انا اوريكم ... انت ليش ما رضيت تروح بيت جدتك اليوم ها..؟؟ من ايش خايف..؟؟ ولا انت بعد سويلك مصيبة ..!؟!!!
بندر فتح عيووونه الثنتين : انا ؟؟!!! انا وش سويت ..!؟!؟!

ام بندر : انقلع انقلع الحين ... خليني اخلص من قليل الادب والتربية هذا اللي مدري من وين طلعلي بعدين يجي شغلك معاي .....!!


___________________________________

(( بيت ابو سعوود ))

( الساعة 11 المسا )

طلعوا كل الناس من حوالي نص ساعة .. وما بقي احد.. بس البيت كان مقلووووب فوق تحت ... وريحة الذبااايح والرز وللحم ف كل مكان ..

دلع دااارت ف المبخرة ف البيت عشان تروح الريحة شوي ..

سعود دخل البيت : السلام عليكم ..
التفتت دلع : هلا سعووود ..

قرب سعود وهو تعبااان وكاره عمره ورمى نفسه ع الكنب حق الصااالة : افففففف ..
دلع حطت المبخرة وجات قعدت جنبه مستغربة : سعود شفيك ..؟؟
سعود قرفان من نفسه : والله تعباااان .. رجووولي تكسرت ..
دلع ابتسمت وباسته على خده : يعطيك العافية ..

ابتسم سعود وهو يطالعها : ما تقدرين تخليني ازعل شوي يعني..؟؟
دلع برقة : طبعا ...!!

سعود : فديتك انتي بس... وين الاثنين ..؟؟
دلع : لينا فوووق .. تتروش .. مسكينة اليوم ماتت صياااح ... كله من صديقات امك اللي جو الله يهديهم ... قعدوا يصااارخوووون ويضربووون نفسهم ... وكل ما شافوا وحدة دخلت .. راحوا حضنووووها ويصااارخون ... ما سكتوا لين جات وحدة وشكلها ملتزمة وهزأتهم ....

سعود : كان طردتيهم برى .. قوليلهم ما بتقعدون باحترام .. برى...
دلع : بصراحة انا استحيت اكلمهم ... اخاف يقلبوووها علي هنا...
سعود : ما يقلبوووها ولاشي ..ز يخسووون الا هالطقاقات .. اصلا هذولا اللي يشتغلون عند امي ... جايين يسوون حركات تمصلح عشان ياخذون فلووووس .. !!!! الله يقطعهم ويقطع الساعة اللي عرفناهم فيها ....!!!

دلع حست بالم ببطنها وضغطت بيدها شوي على يطنها ...
سعود انتبه لها وخاف : دلع .. فيك شي..؟؟ شي يعوورك ..؟؟
دلع : ها..؟؟ لا لا لاتخاف .. بس يمكن لاني اليوم مشيت كثير .. عشان كذا تعبت شوي .... بس عادي .. الحين ارتاااح ويخف الالم ..
سعود : متاكدة ما اوديك المستشفى ..؟؟
دلع : ماله داعي المستشفى .. اتطمن .. انا بخير..

سعود غمض عيووونه وسند راسه على ورى : طيب .. لا طلعت لينا .. اجهزوا عشان نرجع الشقة ... ما فيني حيل افتح عيوووني دقيقة زيااادة .. ابغى انااااااااااااام ..

سالم وهو داخل البيت سمعه : مانا راجعين الشقة .. انا ولينا بنبقى هنا ..
سعود فتح عيووونه وطالع بسالم : ايييييش..؟؟ ايش امرت يا بو الشباب ..؟؟ مو على كيفك ... شلون تقعد انت واختك ف بيت لوحدكم... لامعاكم لا اب ولا ام ..؟؟ لو شقح حرامي البيت او احترق او صار لكم شي ... شلون بتتدبرون نفسكم .. لا حبيبي.. مانا ناقصين مشاااكل .. انت و اختك بتجووون مهعانا لين ما نشوووف لكم حل .. فاهم ..؟؟

سالم وقف بعناااد : لا ماني فاهم .. وانا مانيطالع من البيت ..
سعود جا بيقوم يتهاوش معاه بس دلع مسكته : اهدى شوي ... سالم .. اخوك اللي يقوله صحيح ... ما يصير تقعد انت و اختك لوحدكم .. صدقوووني خطر .. ما تدرون ايش ممكن يصير ... الدنيا ما لها أمان ..
سالم : بنقفل الابواب .. وانشالله ما بيصير شي...
دلع : حتى لو قفلتوا الابواب .. لازم يكون معاكم احد كبير ... لو صار لكم شي لا سمح الله او اختك تعبت ولا شي .. شلون بتتصرف..؟!؟!؟

سالم : يا دلع انا ماني صغير..
دلع قاطعته : ولا انتا كبير بما فيه الكفاية عشان تتحمل مسؤوووليتك ومسؤولية اختك .. اسمع كلامي وتعال معانا ... صدقني .. مو للابد ... بس كحل مؤقت لين ما نشوووف حل .. طيب..؟؟

سالم مع انه الكلام مو عاجبه .. بس ما وراه الا هالحل : افف .. طيب .. بروح اجيب اغراااضي ..

راح سالم وسعود قام يتحرطم : انا كبير .. واقدر اتحمل المسؤووولية ومدري ايش.. مالت عليك قد النملة وتقول لي كبير...!!!!
دلع : شفت شلووون .. لما تتكلم معاه بمنطق وبدون هواش ... راح يسمع كلامك على طول ... لكن الهواش والصرااخ صدقني ما بيزيده الا عناااااد ...!!


@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@@


(( بيت فيصل ))

( الساعه 12 الظهر )

قعد فيصل على الكنبه يستنى نسايم تخلص لأنها بترووح معاه اليوم العزا عشان تساعد دلع شوي بما انها حامل....

ابو نسايم اللي توه قايم من النوم جا وقعد : صباح الخير يا ولدي
فيصل: هلا جدي صباح النور
ابو نسايم: نسايم وين...؟؟
فيصل: راحت تلبس..بتروح معاي العزا اليوم....
ابو نسايم:زين بس ابغى اكلمكم شوي
فيصل مستغرب: خير جدي...؟؟


جات نسايم لابسه عبايتها: يلا فيصل خلصت؟ (شافت ابوها و راحت سلمت عليه).. هلا بابا ... صباح الخير
أبو نسايم: هلا حبيبتي صباح النور
نسايم: أنا رايحه مع فيصل العزا...حرام دلع لوحدها قايمه بكل شي هناك...و المسكينه توها فأول شهووور الحمل....

أبو نسايم: انتبهي لا تتعبين نفسك زياده
نسايم: لا لا تخاف..منتبهة لنفسي زين..
ابو نسايم: طيب نسايم ابغاكي فموضوع...
نسايم: الحين...؟؟
ابو نسايم: ايوه ..اقعدي شويه ما راح اطول...

نسايم قعدت مستغربه: خير بابا...؟؟
ابو نسايم: نسايم أمس اختك نسرين كلمتنا.. وقالت لنا ان زوجها راح يسافر بعد كم يوم عشان الشغل...وزي ما تعرفين هي حامل..و أخوانك من الطفش كل واحد صار يبغى يسافر .. وانا بصراحة ما ابغى رسلهم مكان لوحدهم ..

نسايم : يعني بتروح انتا وماما..؟؟ عادي ترى .. عندي فيصل واقدر اتحمل مسؤولية نفسي ...
ابو نسايم : لا يا نسايم .. انا وامك ماراح نتركك مرة ثانية .. واحنا قررنا تجون معانا ..

فيصل بسرعة وهو متفاجئ : الحين...؟؟
ابو نسايم : لأ مو الحين .. ادري انه صديقك الحين يمر بفترة صعبة ولازم توقف جنبه .. على الاسبوع الجاي انشالله ..

فيصل " جاهز ومقرر بعد...!!! "


___________________________________
(( بيت ابو بندر ))

( الساعة 12 ونص الظهر )

ابو بندر يصااارخ : بتتكلم ولا شلون يا ثامر ..؟؟
ثامر متوهق " وش اسوي الحين..؟؟ حسبي الله عليك يا مها ..!! " يبا .. قلت لك ما عندي شي اقوووله ... انا مالي دخل .. ما اعرف شي ...!!

ام بندر معصبة : شلون ما تدري عن شي .. والله العظيم يا محمد امس لو شفت البنت كيف متعلقة برجوووله .. تقول ساحرها ولا عامل لها عمل .. ولا همها عمها ولا اخوووها وامها اللي واقفين...!!

ابو بندر متفاجئ : يوسف وراكان كانوا هناك ..؟؟
ام بندر متفشلة : أي والله .. يوسف بغى ينزل ضرب فيها بس امي ما خلته... بس راكان .. حتى طارق وزياد ما قدروا .. يمسكوووه ... راح مسكها وبدا يضرب فيها قدامنا كلنا .. وولا احد قدر يوقفه ... وانا ما قدرت اتحمل .. سحبت ثامر وطلعت من البيت ...!!

ابو بندر : والبنت ايش صار عليها ..؟؟
ام بندر : البنت بعد الضرب تعبت وودوها المستشفى .. ومنومة من امس هناااك .. والله حالة اختي مرة تكسر الخاطر ... كله من ولدك هذا الي يبغاله خلع رقبة ..!!

ابو بندر عصب .. وف لحظة غضب ... عطى ثااامر كف .. رقع صوووته ف كل البيت : عاجبك اللي صار الحين .. كل اللي صار من تحت راااسك وآخرة لعبك يا كلب ..!!

حط ثامر يده على خده منصدم ... هذي اول مرة ابوووه يمد يده عليه .. حس بالاهانة صدق .. وبكبر الساااالفة .. وبدون ولا كلمة .. طلع من المكتب .. ومن البيت بكبره ..


___________________________________


(( بيت ابو سعود ))

( الساعة 1 الظهر )

ام سعود اللي كانت ف بيتها من الصباح لانه المستشفى اتصلوا ف سعود وقالوله انهم بيطلعونها اليوم ... كانت قالبة البيت فوووق تحت .. صياح وصرااااخ وسط الحريم .. وصوتها كان واصل للي برى البيت ...

دلع برجا : الله يخليك يا خالتي .. لا تسوين ف نفسك كذا .. انتي لسة تعبااانة .. حرااام اللي تسوينه ...
ام سعود بانفعاال وهستيريا : وخروا عني .. ابي زوجي . ابي زووووووووووجييييييييي ... آآآآآآآآآآه يا عبدالله .. يا حرقة فؤاااادي علييييييييك .... وش الدنيا من بعدك يا غااااااااالييييييييييي ....!.!!!!!!!!

وصديقاتها كانوا وراها يرددون معاها ويصارخون .. هذا غير الضرب اللي كانوا يضربون فيه نفسهم ..

نسايم معصبة : ايشبهم هدووولا..؟؟ اللي يشوفهم يقول ازواجهم اللي ميتين..!!!!
دلع وصلت معاها : والله لولا حاليا كان فتحت الباب وطردتهم من البيت ..
نسايم : انا مستعدة اسويها .. فقعوا راسي من الصباح وهم يصارخوا زي المجانين ..!! ناس لا حيا ولا اخلاق...!!!!
دلع : لا لا .. والله لو سويتيها تكونين انتي المجنووونة ..!!! ناقصين فضايح احنا..!!؟!؟!؟

نسايم بحزن : يا عمري يا لينا .. عندها حق يوم ما رضت تنزل ...
دلع : وين تنزل..؟؟ والله يغمى عليها لو تشوووف الحركات اللي قاعدين يسووونها ... الله يرحمك يا عمي .. مدري البيت كيف بيمشي الحين ..!؟!؟!؟


___________________________________


(( على البحر ))

( الساعة 3 العصر )

حط سلمان يده على كتف ثامر : مو ناوي تتكلم وتقول شفيك..؟؟
ثامر تنهد : ه .. ايش اقووول..؟؟ ولا لو اقوولك ما بتصدقني ...
سلمان بعتب : افااا .. ما هقيتها والله ... الحين انا خويك .. تقول ما اصدقك .. انا اصدقك في كل شي .. الا في شي واحد ...
ثامر : واللي هو ..؟؟
سلمان : لو تقول لي انك تسمع شاكيرا ...!!! خخخخخ
ثامر ابتسم لخويه اللي قاعد يحاول يخليه يضحك : السالفة .. انه مرة من المرات دقت علي وحدة ..وقالت تبغى تتعرف ...

سلمان قاطعه : اهااااااااا... قول ك1ا من اول .. اجل السالفة فيها بنت ...
ثامر بنص عين : بدينا بالسخافة .. تدري شلووون .. بطلت .. ماني قايل لك ..
سلمان : لا لا لا خلاص .. تووووبة آسف ... كمل كمل ..


___________________________________



(( المستشفى ))

( الساعة 6 المغرب )

دخل راكان لمكتب الدكتووور : خير دكتووور .. عسى ما شر..؟؟
الدكتور : شوووف .. حالة اختك خطيرة .. لانه التحاليل بينت انه اختك كانت تتعاطى ..
راكان منصدم : مخدرااااااااات ...؟!؟!؟

الدكتور : مو مخدرات .. تقدر تقول .. منبهات .. مهدئات للاعصاب .. وادمنت عليها ..
راكان " انا اوريك يا مها ... بس خليك تطلعي من المستشفى .. وانا بربيك من جديد ..!! " : طيب دكتور . والحين وش الحل..؟؟

الدكتور : احنا سوينا لها غسيل معدة .. بس لازم نخليها تترك الادمان .. يعني بنضطر نخليها كم يوم ف المستشفى ...

راكان : طيب .. مو مشكلة ..
الدكتور : بس .. البنت نفسيتها مرة دمراااانة ...
راكان " عساها الموت انشالله .. فشلتنا الله يفشلها " : والحل..؟؟
الدكتوور : انا اقول لو تخلي الاهل والاقارب يجون عندها يزوروها .. يسولفون معاها ويونسوها شوي ... تدري المستشفيات تسد النفس .. عشان تتحسن نفسيتها وتتبل العلاج بطريقة اسرع واحسن
-----------------------------------------------


(( آخر ايام العزا .. بيت ابو سعود ))

( الساعة 11 بالليل )

دخل سعود البيت تعبااان .. وقعد ينادي : دلع ... يا دلع ..
دلع جات :هلا سعووود ..
سعود : راحوا كل الناس ..؟؟ بقى احد ..؟؟
دلع : أي الحمدلله .. راحوا كلهم .. وخلص آخر يوم عزا..
سعود : وو .. خالتك وين ..؟؟

دلع : فوووق ف غرفتها .. تقول ما تبغى تكلم او تشوووف احد ..
سعود يتطنز : عاااد احنا اللي ميتين عليها ونبغى نكلمها ..!! من زينها .. ولا ومن زين وجهها ...!!
دلع بعتب : وطي صوتك لا يسمعك سالم ولا لينا ...
سعود : وخليهم يسمعوا ...

دلع : يا سعود .. ابوهم توفى الله يرحمه .. وما بقالهم غير امهم .. لا تخليهم يحقدون عليها زيادة .. هم محتاجينها الحين وهي محتاجتهم ... خليهم شوي شوي يمكن يتصالحوا معاها وتتحسن اوضاعهم ...

سعود : اصبري علي بس... انا اوريها .. ان ما رميتها ف دار العجزة .. ما اكون سعوود..!!


___________________________________


(( بيت ابو عوض ))

( الساعة 11 ونص بالليل )

دخلت اروى المطبخ تسوي لها بوب كووورن عشان تاكله .. لانه الفلم ما بقى عليه شي ويبدا ...
وهي قاعدة تتطالع لامايكروويف وهو يدووور .. حست بشي وراها .. التفتت على باب المطبخ .. وشاف ظل واحد واقف ...

اروى " غريبة ...!! معقوولة السواق ..؟؟ وش قاعد يسوي .. "

وزاد استغرابها يوم شافت ورقة تدخل من تحت الباب .. وشافت اختفاء الصاحب الظل ..

اروى " خخخخخ اتخيل السواق يغازل الشغااالة !!!! "

جات شوي شوي وسحبت الورقة ... واخذتها واخذت البوب كورن اللي خلص .. وطارت على الصالة اللي فوووووووق وهي تضحك ...



( ف الحوش )


طلع احمد من البيت شوي شوي .. بدون ما يلاحظه احد .. ركب سيارته وتسند وهو يتنهد براحة على الكرسي : ه ... الحمدلله .. عدت سليمة .. عسى بس تشوووفها .. هذا املي الاخير... يااااااارب لا تخيب ظني ...!!


___________________________________
نهاية البارت ال27 << قطعته بمكان غلط صح خخخخ

طيب ... النهاااية قربت .. وش تتوقعون يصير فيها ..؟؟

احمد .. ايش كتب ف الورقة ..؟؟ ومين تتوقعون ياخذ..؟؟ ولا تتوقعون راح ياخذ وحدة ثانية غير ريم او اروى ..؟؟

ثامر ... مها حطته بموقف صعب .. شلون راح يقدر هالمرة يثبت انه اله دخل ف كل اللي صار ..؟؟

وبندر .. كيف راح يعرف حقيقة خلووود ..؟؟ وهل راح ياخذها بعد كل اللي صار ..؟؟

فيصل والسفرة المفاجأة اللي رتبها ابو نسايم..؟؟ هل راح يروح ..؟؟ ولا راح تتغير الخطة..؟؟

لينا وسالم .. كيف راح تكون حياتهم الجاية ..؟ وام سعود ايش مصيرها ..؟؟ هل راح يوفي سعود بكلامه ويوديها دار العجزة زي ما يقووول ..؟؟

ودلع ... هل راح يصير شي لحملها ..؟؟

ريم .. هل راح تدري بللي يصير من وراها ..؟؟ وايش بتكون ردة فعلها لو درت ..؟؟


بناات ... انا استمتعت معاكم ف كتابة هذي الروااية اللي ما بقى عليها غير بااارت اخير.. واتمنى وانا وااثقة انه راح يعجبكم مهما كانت النهاااية .. انتظروووني ف البارت الأخير

----------------------------------------------

 
 

 


التعديل الأخير تم بواسطة doode al 7aloo ; 25-11-08 الساعة 07:53 PM
عرض البوم صور doode al 7aloo   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للكاتبة : w2ooma, للكاتبة w2ooma, w2ooma, ودك تنامين نامي, قصة ودك تنامين نامي
facebook



جديد مواضيع قسم القصص المكتمله
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 08:51 PM.

للاعلان لدينا اضغط هنا

حواء

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية