لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل [email protected]





العودة   منتديات ليلاس > القسم الادبي > الخواطر والكلام العذب
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

الخواطر والكلام العذب الخواطر والكلام العذب


خاطرة: للأقصى آذان وعيون

للأقصى آذانٌ وعيون.. أو تعلم هذا يا مُسلم؟ ها هو ينظر وينتظر... ينظر إليك، ينتظر صنيعك، أوَأنكرت بقلبك؟ أوَحركت لسانك؟ فكيف تحرك؟ أدعوت له؟ أم دعوت الناس له؟ هل

إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 26-09-15, 10:50 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو مبدع


البيانات
التسجيل: Mar 2015
العضوية: 290948
المشاركات: 1,238
الجنس أنثى
معدل التقييم: wafa hadad عضو على طريق الابداعwafa hadad عضو على طريق الابداعwafa hadad عضو على طريق الابداعwafa hadad عضو على طريق الابداع
نقاط التقييم: 384

االدولة
البلدAlgeria
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
wafa hadad غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : الخواطر والكلام العذب
Icon Mod 44 خاطرة: للأقصى آذان وعيون

 

للأقصى آذانٌ وعيون..

أو تعلم هذا يا مُسلم؟
ها هو ينظر وينتظر... ينظر إليك، ينتظر صنيعك، أوَأنكرت بقلبك؟ أوَحركت لسانك؟ فكيف تحرك؟
أدعوت له؟ أم دعوت الناس له؟
هل تحرَكَت يداك لتُغير منكر فيه؟ هل تحرَكَت لتنشر قضيته؟ أم تحركت لتمرر الأخبار سريعاً؛ فلا تثقل نفسك بضمير يصيح أو صورة تؤرقك تنطبع في الذاكرة؛ تذكرك بتخاذل أو حلم للصلاة فيه قديم.
ففي أي الأحوال أنت؟!

فعن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه، قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: «من رأى منكم منكراً فليغيره بيده، فإن لم يستطع فبلسانه، فإن لم يستطع فبقلبه، وذلك اضعف الإيمان» (رواه مسلم).

وكما ستشهد أرض الأقصى لمن حضرها، فستشهد جوارحك أنت للأقصى؛ أنصرته أم خذلته، قال تعالى: {يَوْمَ تَشْهَدُ عَلَيْهِمْ أَلْسِنَتُهُمْ وَأَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُمْ بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ} [النور:24]، ويقول تعالى: {إِنَّا نَحْنُ نُحْيِي الْمَوْتَى وَنَكْتُبُ مَا قَدَّمُوا وَآثَارَهُمْ وَكُلَّ شَيْءٍ أحْصَيْنَاهُ فِي إِمَامٍ مُبِينٍ} [يس:12].

أوتراه بحاجتك؟!
أوتراه يستنصرك؟!

لا والله؛ بل أنت وأنا من نحتاجه؛ أنت وأنا من نسعى لأن يشهد لنا؛ أنت وأنا من يرجو أن يُكتب اسم الأقصى في صحائفنا منيراً بجانبه أجر أن أنكرنا بما استطعنا ما يحدث له ولم نخذله وكيف نصرناه؛ أنت وأنا... لا الأقصى.
أخي تابع أخباره لا تمل، فاليهود لا يملوا.
الحال اليوم ليس كأمس، اليوم يتهدَّم...
الأقصى يتهدَّم!

افتح عينيك وشاهد، ولاتحسبن بتركك المتابعة اليوم يدفع عنك حساب الله غداً.
فالله الله في الأقصى...
الله الله في مسرى رسول الله.



بقلم: دعاء فتحي

 
 

 

عرض البوم صور wafa hadad   رد مع اقتباس

قديم 05-06-16, 06:21 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
قاريء مميز


البيانات
التسجيل: May 2016
العضوية: 316282
المشاركات: 6,307
الجنس أنثى
معدل التقييم: فرحــــــــــة عضو جوهرة التقييمفرحــــــــــة عضو جوهرة التقييمفرحــــــــــة عضو جوهرة التقييمفرحــــــــــة عضو جوهرة التقييمفرحــــــــــة عضو جوهرة التقييمفرحــــــــــة عضو جوهرة التقييمفرحــــــــــة عضو جوهرة التقييمفرحــــــــــة عضو جوهرة التقييمفرحــــــــــة عضو جوهرة التقييمفرحــــــــــة عضو جوهرة التقييم
نقاط التقييم: 1401

االدولة
البلدEgypt
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
فرحــــــــــة غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : wafa hadad المنتدى : الخواطر والكلام العذب
افتراضي رد: خاطرة: للأقصى آذان وعيون

 
دعوه لزيارة موضوعي

لابد من هبة يبرِّئ المسلمون بها أنفسهم أمام الله عز وجل
مما أدمنوه من خذلان للأمة وتقاعس عن الذود عن مقدساتها، ولا سيما المسجد
الأقصى المبارك، فعلى علمائنا الأفاضل وقادة الحركات الإسلامية والدعاة
والمشايخ وقادة المجتمع أن يقودوا أبناء الأمة للدفاع عن المسجد الأقصى
المبارك، من خلال فعاليات شعبية فاعلة ومؤثرة تعم أرجاء العالم العربي
والإسلامي ولا تتوقف إلا بكف اليهود/الصهاينة أياديهم عن المسجد
الأقصى المبارك
غاليتى
لك كل الشكر والتقدير
فيض ودى

 
 

 

عرض البوم صور فرحــــــــــة   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
للأقصى, آذان, خاطرة:, وعيون
facebook



جديد مواضيع قسم الخواطر والكلام العذب
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 03:35 PM.


مجلة الاميرات  | اية الكرسي mp3  | القران الكريم mp3  | الرقية الشرعية mp3  | شات جوال  | شات قلب 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية