لمشاكل التسجيل ودخول المنتدى يرجى مراسلتنا على الايميل [email protected]





العودة   منتديات ليلاس > القسم الادبي > الخواطر والكلام العذب
التسجيل مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

بحث بشبكة ليلاس الثقافية

الخواطر والكلام العذب الخواطر والكلام العذب


أتحدى كل رجل

أتحدى كل رجل يمكنه التمنطق بأنه قادر على العيش بدون المرأة أو بدون اشتهاء وجودها حتى. اختلفت في المرأة الآراء , فبعضهم عشقها ورفعها فوق منزلة البشر وأنزلها منزلة الملائكة

موضوع مغلق
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 26-09-06, 06:35 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Sep 2006
العضوية: 13444
المشاركات: 22
الجنس
معدل التقييم: habeeb005 عضو بحاجه الى تحسين وضعه
نقاط التقييم: 10

االدولة
 
مدونتي

 

الإتصالات
الحالة:
habeeb005 غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

المنتدى : الخواطر والكلام العذب
افتراضي أتحدى كل رجل

 

أتحدى كل رجل يمكنه التمنطق بأنه قادر على العيش بدون المرأة أو بدون اشتهاء وجودها حتى.
اختلفت في المرأة الآراء , فبعضهم عشقها ورفعها فوق منزلة البشر وأنزلها منزلة الملائكة , وبعضهم تصورها وردة فحسب , ولكن أشواكها لسعته وأدمت فؤاده فحقد عليها وصنفها إلى جانب الشياطين وزعم أنها مصدر كل شر وسبب كل فتنة. ولكن مهما كان الأمر فإن المرأة تبقى ريحانة الوجود ووسيلة الوجود ولولاها لتوقفت الحياة وانتهى الوجود.
وإننا إن بحثنا عن آراء الناس في المرأة , نجد أن بعضهم وقف منها موقف النصير ونسب إليها كل فضيلة. وفي مقابل كل ذلك ستجد الخصوم الذين نسبوا إليها كل آفة وشر في المجتمع.
ولعلنا نقف عند كلمة نابليون الشهيرة التي يعلن فيها " إن المرأة التي تهز المهد بيمينها, تهز العالم بيسارها" وهو نفسه الذي وصف المرأة بأنها شعر الخالق والرجل نثره.
أما الكاتب الفرنسي الكبير – أندريه – فقال في المرأة :" لقد أفقدتنا المرأة الجنة , ولكن يكفينا أننا نجدها في ابتسامتها".
كما أن هناك عدة مقولات شهيرة وكلمات في المرأة وعظمة دورها لا يسعنا الوقت لذكر جزء بسيط منها.
ولا ننسى أن المرأة بحد ذاتها ليست بحاجة لمن يقدس دورها أو يلعن وجودها , يحق لها الفخر – وأيما فخر – أن يجعل الله – رب العالمين – الجنة لا في يديها ولا على رأسها ولا بين جنبيها , وإنما تحت قدميها , وفي تحديد هذا دلالات عظيمة قد عرف الله جل جلاله بنفسه قيمتها. فما عل البشر يقول إذن.
إن المرأة تتجسد امرأة ً من قيمة أنوثتها التي تطغى بها على الرجل , فبقدر ما تعطيها ( كرجل) حنانا ً بقدر ما تكون امرأة ً بحق. فإذا ما بدأت تحس بنقص بعض هذه المرأة التي معك أو أمامك فاعرف ساعتها بأن العيب فيك بالتأكيد لا فيها. وهذا قول ُ حق.
لا تبدأ باتهام المرأة بعبارات " أفعى , مخادعة , نار محرقة , محبة للمال , فاضحة الأسرار , الثرثارة بتوافه الأمور........" الخ. بل حتى أن البعض قال :
- "المرأة كالبرد أساس كل علة".
- "المرأة - بعد الصحافة – أفضل وسيلة لنقل الأخبار".
- " الشيطان أستاذ الرجل , ولكنه تلميذ المرأة".
- " المرأة تستدرج الرجل بأريجها لتلسعه بأشواكها".
فإن فكرت هكذا , فأنت بهذا تكون أغبى الأغبياء حقا ً وبلا مبالغة. فهذه المرأة التي لم تعرف كيف تكسب حنانها وحبها العظيم , هي أمك التي ربتك وسهرت عليك طوالا ً , وهي الأنثى التي مرارا ً داعبت شعرك لتحسسك بالأمان التي لا يمكنك أن تجده في أي بقعة على وجه الأرض إلا في وعلى صدرها الحنون الدافئ , هي زوجتك التي ستكون إلى جانبك في خطوات الحياة الصعبة وطرقاتها الوعرة.
والأحرى والأجدى بك , بدل تضييع وقتك في هذا , هو أن تبدأ بالإحساس بالقيمة الحقيقية للمرأة لتعرف ما معنى المرأة , فالمرأة هي الحب والحب من نور الله , المرأة قبس من الله وشعاع نور ورحمة لك ولغيرك.
فكر قليلا ً واسأل نفسك :" أيمكنك حقا ً العيش بلا وجود المرأة في هذا الكون " ؟؟ أن تختفي من الوجود تماما ً؟؟ أو حتى أن تحرم من ابتسامتها العذبة للأبد؟؟
فإن تفكرت حقا ً فانظر ما يكون جوابك ثم أكمل جولتك الاتهامية هذه.
وأخيرا ً , فإن المرأة بكل بساطة إنسانة قد تحسن وقد تخطأ , شأنها شأن الرجل , ويمكن أن تتواجد في صفوفها الطاهرة والوفية المخلصة , كما تتواجد المستهترة والغادرة والتافهة السطحية.
هنا تكمن مهمتك بأن تعرف من هي المرأة بحق , وإلا فأنت حقا ً لا تستحقها ولتقطف ما جنت يداك لا أسف عليك ولا خسران.
المرأة وردة يزين بها كل بيت , هي الأم الحنون , والأخت والشقيقة , الحبيبة عسل الوجود وتوأم الروح , والزوجة شريكة العمر وعطر الوجود.

 
 

 

عرض البوم صور habeeb005  

موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
ليلاس, اتحدى كل رجل, خاطره, خواطر
facebook



جديد مواضيع قسم الخواطر والكلام العذب
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 10:59 PM.


مجلة الاميرات  | اية الكرسي mp3  | القران الكريم mp3  | الرقية الشرعية mp3  | شات جوال  | شات قلب 

 



Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0 ©2009, Crawlability, Inc.
شبكة ليلاس الثقافية